موقع و منتدى الفراشة النسائي

يعد هذا الموقع أكبر منتدى نسائي للمرأة العربية وأحد مواقع !Yahoo مكتوب. انضمي الآن وشاركينا تجاربك وخبرتك و تمتعي بالتعرف على صديقات جدد.



+ الرد على الموضوع
صفحة 4 من 18 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 14 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 40 من 174
Like Tree0الاعجابات

الموضوع: رواية **ألا ليت القدر ** روعه وومتعه .

  1. #31


    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    172




    افتراضي

    الجــــــــــزء الســـــابع عشــــــر...


    قربت لانا من ضاري والدنيا تلف فيها..
    وجلست بعيد عنه شوي..
    ضاري حس ان فيها
    شي..
    :لانا تعبانه..!!
    لانا: ها...لا.
    ضاري: طيب فيك شي..حسيتك مو طبيعيه..
    لانا قلبها بيوقف وبصوت مو مسموع: لا عادي..
    ضاري بانت تعابير الجديه على وجهه: اسمعي..لو فيه شي ..تعالي لي على طول..ما ابيك تروحين لغيري..اي مشكله تواجهك تجين تقولينها لي..ترى انا ما اكل البشر..
    لانا حست ان الدم وقف في عروقها..ما تدري ليه تحس ان الدنيا والساعه والوقت كلها ثابته وفجأه اختفت وانقلبت الدنيا ظلاااااااااااام..




    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فــــــي الغرفـــــه..
    :مدى...!!
    مدى بتعب: هلا..
    ابتهال: فيك شي..؟
    مدى: لا...
    ابتهال: مدى..لو في شي احكي لي..لا تخلينس كذا..
    مدى عصبت وحست العبره بتخنقها من جديد..
    :ابتهال خلاص..قلت لك مافي شي يعني مافي شي..
    وغطت وجهها بالبطانيه وغرقت في بكاء صامت بينها وبين نفسها..
    "والله يا ابوي ما تستاهل اللي يصير فيك..وربي.."
    ابتهال تأكدت انه في شي و كبير كمان..بس تعرف انه مافيا مل تعرفه من مدى وهي بالحاله هذي..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فتحت عيونها وحصلت اريام على راسها..وهي حاطه يدها على جبهتها..
    :لالا ما عليها حراره..
    لانا: ايش فيكم..؟؟
    ام ضاري قربت منها بلهفه:لانا....انتي طيبه..
    لانا عقدت حواجبها وهي تحس بتعب ووهن في كل عظامها..
    :ايوه..وش صار..؟
    دانا ودموعها على خدها وضربت ايدها بخفه..
    :خوفتينا عليك يا الشينه..
    لانا تدور ضاري بعيونها..
    اريام: لنو...ايش قالك ضاري وخلاك تطحين علينا..
    لانا: ما قال شي...
    ام ضاري وهي حاقده: الا قال...بس هين..والله ما اخليها له..
    لانا: ماما والله ما قال شي..
    ام ضاري حاولت تضبط انفعالها عند بناتها..
    : اهم شي انك بخير الحين..؟
    لانا: ايوه..بس ابي ارتاح بليز..
    اريام غطت لانا..رغم كل شي بينهم تبقى اختها الصغيره..
    وطلع الكل عنها..وتوجه غرفته ونام..والفضول ياكلهم يبون يعرفون ايش قال ضاري لها..
    ضاري كان جالس بالصاله اللي فوق ينتظرهم يطلعون ويطمنونه.
    مرت ام ضاري من عنده...
    ضاري: صحت لانا..؟
    ام ضاري قربت منه والشرر يتطار من عيونها ورفعت اصبعها السبابه بوجهه وبتحذير..
    :شوف يا ضاري..ما راح اسمح لك تضر بناتي..الا بناااااتي...
    ضاري مسك يدها ونزلها عن وجهه وعينه فيها نظرة تحدي..
    :والله هذي اختي..واعرف اتعامل معاها..
    ام ضاري سحبت يدها من يده: بس وربي اللي رفع سبع ان انضرت وحده من بناتي لا ادفعك الثمن غالي..
    ضاري ضحك: هههههههه والله يطلع لك يا موضي...روحي نامي وريحي قلبك بس.
    وراح وتركها تموت قهر في نفسها..
    مر على غرفة لانا...ودخل عليها شافها نايمه..رجه يطلع..وهو يفكر بجديه اكثر في حالتها اللي كل يوم تسوء وخصوصا من بعد ما سمعها في غرفتها وهي تبكي وخايفه منه..بس قرر يعرف السالفه بهدوء وعلى طريقته..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    صبــــــــــــاح الا ربعــــــاء..
    راحت تركض تدورها من بين وجيه البنات..وصرخت..
    : مشـــــــــــــــــــــاعلوه..
    مشاعل فرحت لما شافتها: الدووووووووبه ابتهال..
    وحضنوا بعض..طبعا اليوم ابتهال ما جات الباص لان كالعاده راحت عليها نومه...
    :ابتهال وربي وربي مبسوطه..
    ابتهال بحالميه: الله يخلي لنا الفارس المغوار سلطان
    مشاعل وردت خدودها: آميــــــــــــن..
    ابتهال طالعتها تستهبل: خير..انا ادعي لانه اخوي انتي ايش عليك..؟
    مشاعل ضحكت: لانه ولد جيرانا يا الدووبه..
    ابتهال نغزتها: اكيـــــد!!
    مشاعل دفتها وهي مستحيه من داخل: اقووول انقلعي..ترى محد رايق لك..
    جاتهم مرام: صباحو يا حلوين..
    لفوا الثنتين: صبـــاحو
    ابتهال: وين القمر مطول الغيبات..
    مرام: تعرفون الايام هذي اخر الشهر هههههههه
    مشاعل: وع بايخه..
    ابتهال ضحكت: ههههه ابضحك عشان اخوك ضابط..
    مرام: والله انكم دبب..وانتي وش دخل اخوي..
    ابتهال وقفت وقفه عسكريه: لان منصبه يفرض علينا...
    وضحكوا...ودقايق وكل وحده في فصلها...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فـــــــــي الشــــــــــركــه..


    قاعده في مكتبها تهز رجلها..تحس انها لو شافت ضاري ممكن تسوي حركه مجنونه..
    ضاري في مكتبه يستنى دخلة مدى عليه...بس تأخرت مو من عادتها..رفع السماعه..
    :ياسر..خلى الانسه مدى تجي بسرعه..
    ياسر: ابشر طال عمرك..."وسكر"....اللهم سكنهم مساكنهم شكله معصب..
    واتصل..
    مدى: الوووو..هلا ياسر..
    ياسر: مدى تعالي مكتب المدير بسرعه..
    مدى تنهدت: اوكي باي..
    ياسر لسه بيقول باي قفلت بوجهه...
    :لا حول الله وش فيهم معصبين...يكون متهاوشين.؟؟
    جات مدى بسرعه ووقفت على راسه..
    : ادخل..؟
    ياسر وهو خايف منها: بس تراه معصب..
    مدى عصبت اكثر: جعله يحترق..."ودخلت"
    وقفت عند مكتبه: سم...طلبتني..
    ضاري وقف ولا عجبته لهجتها: ابيوه طلبتك..اجلسي...
    مدى: ما راح اجلس..آمر..
    ضاري بدا دمه يغلي: مدى اجلسي..
    مدى ضربت الطاوله بيدها: ما راح اجلس..
    ضاري وفجأه قلب لون وجهه احمر وكأن النار تمشي فيه
    :مدى وبعدين.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    مدى مرت صورة ابوها في وجهها وهو يشكي الظلم اللي شافه وتحس ان القوه والحقد تمشي بدمها...
    : احب اقولك...شغل معاك ما راح اشتغل..
    ضاري مسح بيده على وجهه بصوره سريعه ورفع اسه فوق واخذ نفس وبدا يعد من واحد لعشره..
    مدى قد شافته يسوي هالحركه بس ماهي عارفه ليش وشنو هي بالضبط..
    ضاري وهو ضاغط على اسنانه وما يطالعها: ممكن اعرف ليه..؟؟
    مدى: بكيفي...واذا تبيني اقدم استقالتي يكون احسن..
    ضاري صرخ: طيب ليــــــــــــــه..؟؟
    مدى انتفظت من صرخته وهدت شوي: وانت ايش عليك..اسباب خاصه..
    ضاري: استغفر الله العلي العظيم على هاليوم..انا سألت ليه واخر مره اسأل..
    مدى جات على بالها هالجمله: بتــــــــزوج........
    ضاري وكأن جبل طاح على راسه وقال باستحقار..
    :تتزوجين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    مدى تنرفزت: وليه ما عجبتك..ولا صح انا بنت فقر وما يحق لي..
    ضاري بيجن جنونه جلس على الكرسي وحس ان في حلقه ماهو قادر يبلعه ولا هو قادر يخليه يتكلم...
    ومازال الاستحقار اسلوبه:ومن هذا تعيس الحظ..؟؟
    مدى لاحظت فجأه الهدوء اللي قلب عليه وكأنه ما اعجبها الوضع: واحــد..
    ضاري رفع عينه في عينها وما تكلم..
    مدى ارتبكت: انا طالعه......."ومشت لباب"...
    ما حست الا ابيد مسكتها ولفتها لجهته..
    : على جثتي راح تتزوجين سامعه.....
    مدى انتفظت من لمسته ....وتنرفزت منه ومن اسلوبه المتسلط..
    :انتوا كلكم كذا...تبونكل شي على كيفكم..تحسبون ابوي سكت انا راح اسكت..وربي لا اخذ حقنا في المحاكم وابهذلك انت واهلك..واعلم امك وابوك الاخلاق..
    ما حست الا بضربه اليمه على وجهها..
    :اول شي علمي نفسك الاخلاق..
    مدى ثبتت في وضعها ثواني...بعدين لفت وعيونها غرقانه دموع بس قووووووويه..وفسخت برقعها اللي تحرك من مكانه..
    :هه ...والله شي حلو...انا انضرب منك..بس ما عليه يا ولد الحرامي ..وروح قول لابوك..حلالنا بناخذه فاهم.."وطلعت",.
    ضاري لسه ما استوعب مدة يده على بنت..
    وشكل مدى وخدها احمر من ضربته..."الله يلعن الشيطان...الله يلعنه.."ومسك راسه وفجأه تذكر كلامها"....حلال....اي حلال؟؟؟؟...يكون ابوي ماخذ حلال اخوه!!! صح ليه ما جات هالفكره على بالي,,,خوف ابوي وموضي مو طبيعي..اكيد...اكيد لاعبين لعبه وسخه...لااااااااا..ليه ليه يا يبه..هخذا اخوك.."
    حس ان الدنيا سوداء قدامه..رمى نفسه على اقرب كنبه يبي يستوعب كل شي قاعد يصير قدامه...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فـــــــي العيــــــــــــاده..
    دخل مكتبها ما حصلها...دور عليها في الممرات ما لقاها..
    في النهايه راح لمكتب المدير...
    : السلام عليكم..
    المدير: هلا وعليكم السلام...تفضل خالد حياك..
    خالد: زاد فضلك..حبيت اسالك الدكتوره اريام وينها..؟
    المدير: انت ما تدري انها نقلت لقسم ثاني..؟
    خالد انصدم: أيــــــش؟؟؟
    المدير: ايوه اليوم الثاني لها...انت ما عندك خبر..
    خالد ارتبك: لا...الا..بس نسيت راحت عن بالي...
    وطلع..
    : اريام بعدت عني للابد ...ما عادا لك امل يا خالد انك تصحح شي..انت اللي ضيعتها انت..
    "وربي كانت بين ايدي...كانت آآآآآآآآآآآآآخ"
    اريام كانت واقف بعيد وهي تشوف خالد حاط وجهه على الجدار وباين انه سامع خبر سئ..
    وراحت وهي تبعد كل الافكار اللي راح توديها له او تخليها تسأل عليه...


    دخلت على مكتب دكتور سامي..
    : السلام عليكم..
    الدكتور: هلا دكتوره اريام وعليكم السلام تفضلي...
    اريام بذوق: قلت اجيك قبل لا يبدا الدوام والحوسه..
    الدكتور: لا عادي خذي راحتك..
    اريام: احم...بالنسبه للمريض سمي...متى راح يقدر يسويا لعمليه...
    الدكتور وهو يتذكر حالة سامي: والله يا دكتوره اريام ما راح اخبي عليك...بس سامي حالته تعدت العمليه...بما انه يعاني سرطان الدم فا كانت في بداية حالته نسبة نجاح العمليه كبير..بس الحين...للاسف اهمل نفسه قدر المرض يتكمن منه وينتشر بسرعه هائله فيه...
    اريام والعبره واقفه في حلقها: يعني ايش...؟
    الدكتور: والله يا اريام كل شي بيد الله..بس الحين مالنا الا الكيماوي الحل الوحيد..
    اريام صارت تتلفت..تبي شي يلاقيها..حست نفسها ضايعه وتدور نفسها...طلعت ولا ردت على الدكتور او حتى شكرته..
    راحت لدورة المياه النسائيه..وفتحت غطاها..طالعت نفسها بالمرايه..كان وجهه وحده روحها طلعت منها..نزلت دمعه منها وبعدها بدت تبكي وتبكي تبكي..وتغسل وجهها وترجع الدموع مره ثانيه..صارت مثل المجنونه تبكي وتشاهق وتغسل وجهها وكانها تبي تخفي كل الحقيقه مع دموعها والمويه..لحد ما انهارت على الارض وهي تتخيل ســـــــــــــــــامي يختفي من الدنيا هذي...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    وقف بتهور...فتح الباب بقوه...وطلع بخطوات سريعه متوجهه لمكتبها..
    : مــــــــــــــــدى..
    مدى ما توقعت ابد انه راح يجي لعندها في المكتب..وطلعت له بسرعه بين نظرات علياء وهوازن..
    مسك يدها وسحبها...ودخل اللفت وسكره...وانفتح مره ثانيه كان موظف يبي يدخل..
    ضاري صرخ: ما تشوفه مليان..."وسكره"
    مدى قلبها يدق رعب ومتحسفه انها قالت له..
    "غبيه...ياليتني ما قلت له شي...اخاف يسوي شي لابوي"
    ضاري ما زال ماسك يدها..ويهز رجله بعصبيه
    وصرخ في عمق الهدوء: وانت يله بسرعه......
    وصل اللفت للدور ارضي وطلع بسرعه وهو يجر وراه مدى اللي بصعوبه تلاحق خطواته...وما تجرأت تسحب يدها منه..
    حصلت نفسها في parking..وقبال سيارته الرنج روفر..
    فتح باب الراكب ودخلها فيه..وراح للجهه الثانيه وركب فيها...
    ولف عليها: بسرعه احكي لي كل شي..
    مدى ما قدرت تطالع عيونه: ما في شي احكيه..
    ضاري مسكها من اكتافها : مدى لازم تقولي لي...
    مدى حست بالجديه على ملامحه...سكتت شوي محتاره..
    "اقوله...؟؟؟.....اخاف اقوله ويصير لابوي شي..."
    صحاها صوته: مجى بسرعه تكلمي...انا ماني قادر اصدق الكلام اللي قلتيه.."وتركها وطالع قدام"...ابوي نا....ابوي يسرق اخوه..؟؟..."ورجع يلف عليها يبي جواب"..
    مدى تذكرت ابوه: ايوه..شرق ابوي...حلال ابوي سرقه اخوه..تقدر تتخيل هالشي..تقدر تتخيل ان ابوي يعيش هذي العيشه عشان اخوه الحرامي يهدده..تقدر تتخيل احنا ليشم تعذبين وبسبب مين..بسبب امك..وابوك..وعمتك.."وبكت"..حرمتونا كل شي..حرمتونا ابوي..امي..اهلي..فلوسنا حياتنا .."وبكت اكثر"...انتوا ما تحسون...انتوا بشر...ابوي يعيش مظلوم مقهور مغبون ومذلول..والمستفيد انت واهلك..."وبحقد"..بس ما راح اسكت لكم والله لا اقوم الدنيا واقعدها عليكم...
    ضاري حط يده على راسه وباين انها ترتجف...
    "ابوي مزور وحرامي...ويهدد اخوه على حلاله..ما اقدر اصدق..اكيد مو منه...اكيد من موضي...موضي هي السبب في كل شي..."
    وضرب هررررررررررررررررررررن بقووه وكان يبي يفرغ اللي فيه..
    مدى خافت ولزقت في الباب اكثر..
    ضاري لف عليها وعيونه فيها لمعه دمعه مخفيه..وبصرامه..
    :مدى...انا راح ارجع لكم حلالكم..
    مدى انصدمت: أيـــــــــــش..؟؟


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



    : هههههههههههه ابيك اليوم نجمة الحلفه..
    دانا مبتسمه: ايش دعوه..
    فيصل: ابي الكل يشوفك..ابي امشي وانتي معاي والكل يحسدنا....
    دانا مافهمت فكرتها: ليه يحسدونا...؟
    فيصل: ههههه المهم تعالي بدري..
    دانا بحيا: يمكن ما اجي لحالي عادي!!
    فيصل خق على حياها:دانا...لا تسوين فيني كذا...اذوب..
    دانا على نياتها: اسوي ايش....؟
    فيصل حس انه يكلم وحده بجد برئيه وماهي فاهمه ايش يبي يوصل له..
    :جيبي اللي تبين...لو صاحباتك كلهم بس تراك لي انا وبس....
    دانا وقفت لانها حست انها ماهي قادره تفهم افكاره ولا ايش يقصد من كلامه..
    : اوك...اشوفك الليل..
    فيصل غمز لها: احبك....باي...
    دانا لفت وضحكت...وراحت لفصلها...جلست على كرسيها..تحس ان في شعور غريب تولد عندها..ما تدري ايش هو...وليه....بس مخليها تضحك على طول..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    لسه بتركب الباص..
    : ابتهال...
    لفت ابتهال تبي تعرف من ينادي عليها..
    : سلطووووووووون؟؟
    سلطان: ايوه ...تعالي انتي ومشاعل..
    ابتهال دخلت الباص: شعوله...الفارس المغوار جاء يبينا..
    مشاعل تلخبطت...اخذت شنطتها وطاحت منها ورجعت تاخذها مره ثانيه ...وهي تمشي من السرعه دعست على عبايتها وبغت تطيح ومسكتها ابتهال..
    : ههههههههههه بسرعه بعدي عني ترى بطيح...
    جاء سلطان قرب منهم واخذ شنطة مشاعل..
    : هاتيها شكلها حايستك..
    مشاعل تنحت وهي واقفه في باب الباص..
    وحده من البنات: انتي يا اللي خاقه على المزيون بعدي هناك..
    مشاعل تركت ابتهال...ولفت على البنت ودفتها..
    :شغل الهياط مو عندي..
    البنت: استغفر الله...بنات ما يستحون..
    سلطان سمع وكأنه ما سمع...ما توقع ان حركته غلط..بس لف على ابتهال حصلها تطالعه وباين في عيونها الضحكه..
    استحى على حركته..
    :يله بسرعه انتي وياها..
    وبعدوا عن الباص..
    ورمى شنطتها عليها:خذي شنطتك ما تنعطين وجه..
    ولف وجهه قدام...وتقدم عنهم شوي..
    مشاعل حضنت الشنطه وتنهدت...
    ابتهال ميته ضحك بس كان بينها وبين نفسها وفجأه فقعت ضحك
    :هههههههههههههههههههههههههههه
    مشاعل ضحكت من ضحكها: هههه خير؟؟؟ وش عليه تضحكين..؟
    ابتهال ضحكت زياده: هههههههههههههههه
    مشاعل ضحكت اكثر: هههههههههه وش فيك؟؟؟
    ابتهال: وربي انتي وياه تحفه ههههه
    مشاعل فهمت عليها وضربتها بالشنطه: هههههههههه سخيفه..
    ابتهال: أي...مشاعل عيب عليك ..ليه ما قلتي لي من قبل انك تحبين اخوي...
    مشاعل صرخت: ابتهاااااااااااااااال..
    ابتهال تطنز: طيب طيب ادري تستحين بس امحق حيا..
    سلطان: مشاعل...
    مشاعل اخترعت: احم...سم..
    سلطان: انا كلمت اخوك عبد الله...عن..."وسكت"..قطع عليه رنة موبايله وطالع الاسم وكشر..
    مشاعل ابتسمت ابتسامه عريضه...وبدت الافكار تتخابط عليها.."يكون كلمه عني...يكون سواها...واخيرا يا سلطان حسيت فيني..."
    ابتهال واللقافه تاكل قلبها:وش كلم اخوك عنه...؟
    مشاعل انصدمت ان ابتهال ما تعرف: ليه ما عندك خبر...؟
    ابتهال: لا..
    مشاعل سكتت وزادت حيرتها...
    سلطان: الووو..نعم..
    رائد: ماتبي فلوسك..؟
    سلطان ضحك: بعتوها..؟
    رائد منقهر:ايوه..
    سلطان يبي يقهره: ومن باعها..
    رائد: قسمناها علينا الاربعه..
    سلطان انقهر ان ثامر معاهم: اهااا ومتى اجيكم..
    رائد: بكره الخميس بالاستراحه..
    سلطان: اوك باي...."وراح تفكيره بعيد"
    ابتهال ما قدرت تتحمل: ايوه سلطون كمل...ايش كنت تقول...
    سلطان انقطع تفكيره: ايوه صح..ايش كنت اقول..
    ابتهال: كلمت عبد الله اخو مشاعل...
    سلطان: ايوه ايوه...بعدين انتي ايش عليك انا اكلم مشاعل..
    مشاعل ضحكت..
    ابتهال: ايوه ايش عليكم..كملوا سوالفكم..
    سلطان: ههههههههه مشكلة اللي يغارون..المهم يا مشاعل انك راح تجين تنامين عندنا لحد يوم الجمعه..
    مشاعل انصدمت: ليه؟؟؟؟؟
    سلطان وقف ولف عليهم:اتفقنا انا وعبد الله نهربك..
    مشاعل ابتسمت على حظها الخايب...يعني لازم تتمرمط وتعيش في حالة رعب عشان ما تتزوج واحد خبل ومجنون ومضيع...عشان تنقذ نفسها من مجهول راميها فيه ابوها....
    سلطان وابتهال لاحظوا سكوتها...
    ابتهال: مشاعل..ايش فيك...ماودك؟؟
    مشاعل دخلت يدها تحت الغطا تمسح دمعتها
    :لا عادي...اهم شي ما اتزوج ذاك الرجال..
    سلطان: والله شفته يا مشاعل...بصراحه ابوك ما كان في وعيه وهو مقرر هالقرار..ان شا الله بنقدر على ابوك..وما راح يجبرك على شي انتي ما تبينه...ومالك الا اللي يرضيك..
    مشاعل ارتاحت نسبيا.."بس انت اللي ابي...انت يا سلطان"..
    وصارالصمت رفيق دربهم كله..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    :أيـــــــــــــــش...؟
    ضاري ما زال يطالع قدام: ايوه...راح ارجع كل شي لكم...
    مدى ما استوعبت ضاري..ممكن يجبر ابوه يرجع حلالهم ..وسكتت..
    دقايق مرت بينهم..هاااااااااااااااديه..بس مليانه افكار تخبط بعضها..
    : يرضيك هالشي....؟
    مدى لفت عليه تبي تعرف ايش قصده.."راح يسوي كل شي عشاني...؟؟"
    ضاري عدّلها: عشان نكمل المشروع..
    مدى استوعبت: اهااا..تبقى المصالح مصالح..ايوه يرضيني كذا..والحلال حلالنا في النهايه...
    ضاري ما حب يضعّف نفسه..او يوضح لها شي...
    :والعريس...مافي...
    مدى: يعني تبتزني..
    ضاري: انا قلت لك مافي شي بدون مقابل..
    مدى بقهر: اصلا مافي عريس...
    ضاري انصدم بس ما وضح شي"وقدرت تلعب بأعصابي والله...!! مدى الله يعين قلبي عليك"
    مدى: طبعا ما راح ارجع الشركه اليوم..بعد الطريقه الحلوه اللي طلعتني فيها...ما ادري ايش اقول للبنات بكره...
    ضاري: لا تقولين شي..خليهم كل واحد يحوس في نفسه...
    مدى: اوك انا راح ارجع البيت...
    ضاري قفل الابواب من عنده: انا راح اوصلك...
    مدى تنهدت...ما زالت تعاني من اسلووووبه اللي يرفع الضغط..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



    :اهلين رهوم...
    رهام: هلا والله بنت خالي القاطعه..
    دانا: هههه هلا ببنت عمي الواصله..
    رهام: اخبارك...ايش عندك متصله؟؟
    دانا ياربي عليك دايم مستعجله...كنت بقولك اليوم في بارتي تجين معاي..
    رهام: yes....اكيد ماعندي..شي..بس من راح يجي..؟؟
    دانا: تتذكري البويه اللي قلت لك عليها..
    رهام بحماس: ايوه..
    دانا: هي صاحبة البارتي..
    رهام: لالا...واخيرا طحتي في ايديها...
    دانا: صارت شي ثاني..ما ادري حسيت انها طيبه وتنرحم..
    رهام: ههههه طيب يا الرحوم...انا بلبس واكشخ واجي في بيتكم..
    دانا: وريماس...؟
    رهام: ريماس بتروح مع لانا....عندهم شي..
    دانا" اكيد عن اياد"...
    :المهم انا استناك..
    رهام: اوك باي..



    لانا: ريمو..استناك هناك اوك..
    ريماس: اوك..وانتبهي لنفسك..باي..
    لانا: باي..
    طالعت نفسها بالمرايه..الميك اب over زياده عن اللازم..حست دمعتها حبيسة عينها..بس مارضت تنزل..
    :كفايه دموع يا لانا..الحين جاء دور تاخذين ثمن كل دمعه..
    رمت الماسكرا على التسريحه..وقامت تاخذ عبايتها وشنطتها ونزلت تحت..
    دانا: على وين...؟
    لانا بطفش: عندي مشوار مع ريمو..
    دانا بحرص: لانا انتبهي لنفسك..
    لانا دق قلبها...بس عملت حالها مو مهتمه: لاتخافين علي..هه انتي انتبهي لنفسك من هالفيصل...انا ما ارتحت له ابد...باي..
    دانا تطالع لانا وهي تطلع" فيصل يخوف؟؟؟؟؟؟؟؟"



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    : يا حيا الله مشاعل..
    مشاعل: ابتهال ترى كبدي لاعت منك.
    ابتهال: وربي مبسوطه فيك يا البطريق..
    مدى: امحق دلع ...وين سلطان..؟
    مشاعل:اتوقع مع عبد الله اخوي...
    ابتهال: احم انسه مشاعل...اتوقع السؤال عن اخوي مو اخوك...اذا سألتك وين عبد الله قولي مع اخوكم سلطان..
    مشاعل تفشلت عند مدى: ههه عادي كلهم اخواني...
    ابتهال: أي انشا الله...ويا حيا الله مشاعل..
    مدى: خلااااااااااااااص ابتهال انا كبدي لاعت..
    ابتهال: وناسه اليوم بنام مع وجه جديد هههههه
    مشاعل فكرت في بكره"الله يعدي الايام الجايه على خير..."


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دخل ضاري البيت..حصل ابوه ومرت ابوه جالسين بس وكأنهم ما يعرفون بعض كالعاده..
    : السلام..
    ابو ضاري طالعه: وعليكم السلام...تعبان..!!
    ضاري حس انه تعبان بجد..بس في موال براس هيبي يخلصه ويرتاح..
    : لا...."وجلس"
    طالع ابوه..."بجد ما اتوقع يطلع منه شي ينزل الراس.."
    ولف على موضي" اكيد المشاكل والمصايب من ورى راس العقرب هذي..
    :يبه..
    لفوا عليه اثنينهم..
    : حلال عمي وينه.....؟؟؟
    وكأن زلزال صاب السكون..ايش السؤال المفاجئ اللي هز كل لحظات الامان اللي حاول يعيشونها من سنين..اعصار يجتاح قلوبهم ويقلب كل مافيها رأس على عقب..
    موضي بسرعه: أي حلال....؟
    ضاري طنشها: اكلم ابوي..
    ابو ضاري: ما عنده حلال...
    ضاري: يبه كذا من النهايه حلال عمي وينه...؟
    موضي وقفت ترتجف: محد له عندنا شي...
    ضاري حط رجل على رجل وسند نفسه براحه: بس لو اكتشفت لعبتكم اللي ما ادري كيف لعبتوها...مو من صالحك يا مرت ابوي...
    حمد خاف انه ينكشف عند ولده انه مزور اوراق..
    : حلاله اخذه من زمالن..
    ضاري: سبحان الله...وصرت انت غني وهو حافي ومنتف...
    حمد: هو ضيع حلاله بالشرب..
    ضاري: والله عارف كل شي عنهم."ووقف"..بس على فكره انا راح ارجع كل ريال لعمي اذا كان له حق..وتصبحون على خير..وايوه صح نسيت ..مرت ابوي ياريت ما تدخلين نفسك في سواليف انتي مالك علاقه فيها الا اذا كنتي.......ولا اقول بلاش اجرح مشاعرك واقول لك انتي دمرتي علاقة اخون وشئ من هذا القبيل..."وراح"
    ابو ضاري: موضي بسرعه جيبي ابرة السكر..
    موضي لاهيه في حالها...وحست انها تنهار وهي ساكته..
    صرخ حمد: موضي بسرعه ابرة السكر..
    موضي وقفت وبحقد: الله ياخذ ولدك وانت بعده,,,

    وراحت



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    ما قدرت تسمك نفسها طول اليوم...تراقبه وتحس انه ممكن يختفي من بين عيونها بأي لحظه..
    كان نايم بسلاااااااااااا م وبرائه..
    "ما ادري احمل نفسي ذنبك ولا ايش اسوي ..من السبب في اللي فيك..انا ولا خالد..ولا قدرك يا سامي...استغفر الله ايش فيني قمت اخربط...ربي يشفيك..سامي انت تستاهل حياة حلوه وسعيده..قلبك ابيض طاهر ونظيف...القلوب السوداء مفروض تروح وتختفي..آآآآآآآآه يارب ...يارب خفف عليه..ادري انه يتعذب كل يوم يارب..."



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دخلت القاعه...
    وتطالع اللي فيها: رهام ايش هذا...؟؟
    رهام منصدمه: ما ادري!!!!



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دخلت المول تتمخطر...
    : ياهلا والله ومرحبا...
    لانا ابتسمت له: اهلين...
    اياد استغرب اسلوبها الهادي: هلا....محلوه اليوم!!!
    لانا: من زمان وانا حلوه....






    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@ @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@



  2. #32

    افتراضي

    الجــــــــزء الثــــامــن عشـــــــــــر..


    ابتهال: بنات عندي لكم اقتراح جوناني..
    مشاعل: بدا الخبال..
    مدى: مو شي جديد..
    ابتهال تطالعهم بنص عين:انتوا اذا سمعتوه بتحبون راسي...
    مدى: هاتي ما عندك..
    مشاعل تستنى ابتهال تتكلم..
    ابتهال صفقت بحماس:ايش رايكم نروح زواج لطيفه بنت جيرانا..حرام الفستان طلع قدي.."وفجأه نطت في حضن مدى"...تكفين تكفين مدى وافقي اللخ يخليك...
    مدى اخترعت منها: ههههههههههه بعدي بعدي عني بسم الله على قلبي طيرتيه..ما ادري قولي لمشاعل..
    لفت ابتهال على مشاعل: ها شعول..نروح؟؟
    مشاعل نفسيتها تعبانه بكره عندها يوم حافل وتحسه ملياااان احداث بتعور قلبها..
    ابتهال لزقت فيها: شعوله...ادري ما انتي رايقه لي...بس والله راح ننبسط وتغيرين جو..
    مشاعل طالعت مدى...ومدى ردت عليها بأبتسامه مشجعه...
    مشاعل رجعت تطالع ابتهال: كيفكم...ما عندي مانع..اصلا البلاوي فينا فينا..كنت جالسه في البيت ولا طالعه ..على الاقل اطلع وأوسع صدري هههههه
    ابتهال ضمتها بقوووووووه: يا حووووووبي لك يا احلى مشاعل في الدنيا..يارب يارب تاخذين سلطون.."وانحاشت"
    مشاعل استحت من مدى وصرخت: ابتهاااااااااااالوه خلاص هونت..
    ابتهال تصارخ من الغرفه: راحت عليك خلاص..روحي جيبي فستانك من بيتكم..
    مدى: يلخ نروح انا وانتي نجيبه..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دخـــــــــلت القـــــــــاعه..
    وتطالع اللي فيها: رهام ..ايش هذا؟؟؟
    رهام منصدمه: ما ادري!!
    بنات لبسهم اقل ما ينقال عنه لبس...وبويات اشبه بالرجال..اصلا يصعب عليك تقولين عنهم بنات والشك يملا قلبك وخوف انهم عيال...
    دانا بلعت ريقها: نرجع!!!
    رهام لفت عليها ما تقل عن صدمة دانا: بصراحه توقعت شي اقل من كذا..لالا هذا الشذوذ بعينه...
    دانا طاحت على منظر ضرب قلبها مليوووون: ووووووووووع رهام شووووووفي..
    رهام حطت يدها على فمها وتمسحه ومتقرفه: لا..لا ...لا "وتضرب الارض برجلها"..ووووع بنطلع..
    ولفوا بيطلعون..
    :دنــــــــــــو!!
    دانا طاح قلبها: فيصل...!!
    فيصل قرب من عندها لابس قميص سماوي وكرافه ازرق..وبنطلون ازرق والشعر السبايكي متعوووب عليه..ووجه الخالي من أي لمسة مي كاب..صح شكله حلووو وجذاب..بس يبقى غريب وما يتماشى مع الفطره..يعني مهما سوت لوك..راح تبقى في النهايه بنت...
    رهام تطالع فيصل: هذا فيصل...؟
    دانا حطت يدها على شعرها بربكه: ايوه هذا فيصل...فيصل هذي رهام بنت عمتي وبنت خالتي من الرضاع في نفس الوقت..
    فيصل مد يده: اهلا وسهلا...تفضلوا حياكم...
    دانا ما ودها: فيصل ...كذا جو البارتي..؟
    فيصل حس فيها: ليه ما عجبك..؟
    رهام تدخلت: بصراحه قلة أدب...
    فيصل تغير لون وجهه ما توقع دانا ما قد حضرت حفلات كذا:..ها..طيب ايش اسوي..
    دانا بتبكي: ما اقدر ادخل..
    فيصل مسك ايدين دانا: لالا تكفين دنو...كلها عشانك ومسوي لك مفاجأه لا تخربيها...
    دانا وهي تطالع الناس من داخل: بس هذا....يعني...احس نفسي في...ما ادري كيف اقولها...
    فيصل: ولا يهمك حبووو..اضبط وضعك ..بس ادخلي..
    رهام تطالعها تبي تدخل ..ما دام فيصل بيوقف المهزله..
    دانا تنهدت بقوه..وقررت ترضى بالامر الواقع...وتدخل..
    فسخت عبايتها..لابسه فستان رمادي قصير لنص الفخذ..وبالنص شريطه فوشي..وتحته كيلون فوشي..ومسويه شعرها "ويفي" روعه...والميك اب هااااادي وساحر..
    رهام لابسه جينز وبلوزه توب طويله لونها اخضر وفيها كثير رسومات بالذهبي ..وما حطت مي كاب واكتفت بماسكرا وجلوس..وقصة شعرها تكفي تسوي لها ستايل حلوو..
    فيصل انبهر من دانا وصفّر: واااااااااو..اروح جالكسي انا..
    دانا استحت وما لفت عليه: عيونك الحلوه..ها رهوم نمشي..
    رهام وهي تحرك شعرها: يله..
    مشت دانا جنب رهام وفيصل وراهم..
    فيصل قرب من دانا وهو ما نزل عينه عليها..ومد يده لها..
    : ممكــــــن...!
    دانا طالعت يد فيصل وخجلت من رهام...ومسكت يده..
    فيصل دخلها بنص القاعه يتمخطر فيها..
    رهام سحبت حالها وجلست في مكان فاضي تتفرج وتضحك وتعلق...
    وصل عند المايك..:احم..ممكن شوي...احب اعرفكم على ستار البارتي دانا حبيبتي..."والكل صفق وصفر"..واحب اقولها بالمناسبه هذي..اني احبها موت ولو تطلب روحي عطيتها.."وزاد التصفير والتصفيق"...وابي اطلب منها طلب صغير.."لف عليها"....ممكن...؟؟
    دانا هزت راسها: ممكن..."والخجل مالي وجهها وهي تشوف عيون العالم عليها"
    فيصل ابتسم لها: ابي منها رقصة " ســلو".....ها قلبي موافقه..؟
    زاد التصفير والتشجيع: وافقي ..وافقي..وافقي..
    دانا طيرت عيونها "سلو....لالالالالالالالا"
    فيصل جلس عند رجولها: بليز ما ترديني...
    دانا لفت رهام تدورها بعيونها..شافتها منسدحه ضحك عليها...رجعت تطالع فيصل...
    فيصل غمز لها وهمس: لا تفشليني تكفين...
    دانا تحسفت انها وافقت على هالحفله من اصل: اوك..موافقه..
    وامتلت القاعه تشجيع وتصفير...وانطفت الانوار وما بقى نور مسلط على المنصه الي وافقها عليها دانا وفيصل...
    والانوار اللي على الطاولات كانت هاديه فا اعطى القاعه شكل خيااااااااااالي..
    فيصل اشر لصاحبة الدي جي انها تبدأ الاغنيه..وفعلا ثواني ودخلت القاعه جو مع نغمات الاغنيه الهاديه...
    فيصل قرب من دانا ومسك ايدينها وعلقها على رقبته..وحط ايدينه هلى خصرها..
    دانا كل شي فيها يرجف...اقرب صاحباتها ما قربت لها هالقرب...اختها لانا...ما قد حاولت تقرب منها اوتسكها المسكه هذي...
    فيصل داخل جووو...قرب فمه من عند اذن دانا
    : دنوووو..
    دانا منزله راسها: هلا..
    فيصل: مرتبكه ولا خايفه..؟
    دانا: اثنينهم...
    فيصل قربها اكثر:الخوف هذا انسيه..انا معاك..ابيك تنسين كل شي حولك..ابي نكون انا وانتي وبس..ابي اعيش لحظاتي معاك..
    دانا سكتت وما علقت...
    فيصل باسها مع رقبتها: احبـــك..
    دانا وصل قرفها حده..بعدت فيصل عنها..وعيونها دموع: انا ما ابي كذا...والله ما ابي..
    فيصل خاف عليها وحط ايده على وجهها: اوك..اوك..لا تزعلين..
    دانا تبكي: وربي ما ابي..."ورمت نفسها بحضنه"..
    فيصل ضمها: دنو..فديتك وربي ما ابي ازعلك..انا ما غلطت بشي..انا احبك...
    دانا حمدت ربها ان الدنيا ظلام: اذا خصلت الاغنيه خذني على اقرب دورة مياه..
    فيصل دخل يده في شعرها وحركه بخفه بيخفف الجو: طيب يا دلوعه..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    :وين نجلس فيه...؟
    لانا تطالع المكان: أي مكان...
    اياد ذاب على ملامح لانا...بجد اليوم غير..
    :لو نجلس في مكان بعيد عن الناس احسن..
    لانا لفت عليه بسرعه: يعني وين؟؟؟؟؟؟؟
    اياد بسرعه: هنا...هنا بالمول...مو مكان غير..
    لانا اخذت نفس وما حبت تبين خوفها: عارفه هنا بس وين..؟
    اياد: ندخل مكان عائلات..
    لانا ما قد دخلت معاه مكان مغلق...دايم تجلس معاه بأماكن الافراد ولا يهمها احد..
    طالعته ..فكرت ثواني..
    :موافقه...
    اياد ما صدق: يعني نروح الحين..
    لانا ابتسمت عرفت انه خاق عليها: ايوه...الحين...
    اياد جاء يمسك يدها..
    لانا خرتها بقوووه وطالعته بحقد وقرف: لو تلمسني مره ثانيه بتشوف شي ما يرضيك..
    وتركته وتقدمت..
    ودخلت قسم العائلات وجلست على طاوله فاضيه..جاء اياد بعدها وهو يحاول يجمع كرامته ويدخل وكأن مافي شي صار...سكر الحاجز وجلس..
    لانا طلعت جوالها..واتصلت..
    :ايوه...شوفتي قسم العائلات انا فيه...لالا عادي...ها..ايوه بسرعه...باي..
    اياد: مين؟؟؟
    لانا والوضع عادي:ريموو بنت عمتي..
    اياد فهم ليش وافقت لانها ما راح تجلس لحالها..
    :بس انا قلت ابيك لحالك..
    لانا ابتسمت في وجهه: ايود..عادي واذا...احنا بناخذ راحتنا ..اصلا ريمو تعرف كل شي..يعني وجودها ما يضر..
    اياد سكت..
    لانا بخبث: اخبارك...تصدق احسك واحشني...
    اياد: بجد لنو ولا تمزحين..
    لانا: لا جد..وحشتني..."ونزلت راسها"..شوف ايود..صح انا غلطت..بس بجد بجد عرفت وحسيتا ني متعلقه فيك..
    اياد تحمس: لانا صدقيني حتى انا عرفت بنات غيرك...بس ما حبيتا لا انتي..
    لانا بنفسها" هههههه والله مسوي بيلعبها علي"..
    :انت عارف ان عشان حبنا الوليد رجعت لك..كذا حسيت ان هالمشكله خيره لنا عشان نرجع لبعض..احسك انت الوحيد اللي اثر فيني..
    اياد: وانتي كمان...اثرتي فيني كثيــــــر..
    لانا حركت شعرها القصير الغريب بطريقه حلوه..
    : ما ودك تضيفني..
    اياد: اضيفك بس!!! المطعم كله تحت امرك..
    لانا ضحكت ضحكه ماسخه: هههههههه وربي انك عسل...
    دخلت ريمو: هاااي..اياد لا تنسى تطلب لي معاك..
    لانا ابتسمت: يا هلا والله وغلا بريموو..
    ريمو باستها: هلا فيك...كيفك..؟
    اياد طالعهم شوي شافهم دخلو مع بعض جو في السوالف وخلوه على جنب..وقرر يروح يطلب لهم عصير وحاجه معاه..
    لانا شافت اياد طالع: هههههههه وربي لا اطلع الشيب في راسه لحد ما يتركني..
    ريماس:هيه انتي انتبهي لنفسك..ضحكتك سدحت اللي برا كيف اللي جوا..
    لانا بحقد: دواه عندي الغبي..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    مدى ومشاعل راحوا اخذوا فستان مشاعل..
    مشاعل سلمت على جدتها ووصتها على نفسها..ولا تحاول تحتك في ابوها بكره..
    جدتها تبكي:يا بعد حيي انتي..روحي ولا عليك مني..وانا متأكد هان ربك بيسهل..
    لبسوا البنات وكشخوا...وقعدوا في الصاله ينتظرون سلطان يوصلهم..
    مدى قربت لامها: يمه انتي بخير..؟
    ام سلطان: بخير يمه..ما عليك مني..
    مدى خافت...صوت امها مو مثل كل يوم..
    : يمه..صدق ما فيك شي...اخذتي علاجك..؟
    ام سلطان: مدى ما فيني شي لا تخليني اشك بعمري..والعلاج اخذته..انتي روحي وانبسطي وما عليك مني...
    مدى سمعت سلطان يصرخ: يله يمه مع السلامه..
    ام سلطان: مع السلامه..

    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    في الغرفه
    ابتهال محتاسه: وين السندل الثاني..؟
    مشاعل تضحك: لا يكون عند مرام..؟
    ابتهال ضربت راسها: تخيلي...؟؟....لالا انا جايبته متاكده..
    دخلت مدى: يله سلطان عصب..
    ابتهال: مدى السندل الثاني ضاع..
    مدى: ضاع؟؟...وين ضاع دوريه بسرعه..
    وبدت عملية البحث بلا جدوى..
    دخل سلطان معصب فتح باب الغرفه..
    : قسم بالله لو ما طلعتوا لا اروح واخليكم..
    انصدم ان الوجهه اللي قدامه وجه جديد ما يعرفه..تنح فيه ساعه..
    مشاعل كان معاها لحاف رافعته تدور تحته وفجأه طاح..وعينها ما نزلت من عينه..
    مدى تطالعهم وقانت للباب بسرعه: خير خير يا ابو الشباب..فيه بنات هنا..
    سلطان ارتبك: من؟؟؟"وضرب راسه"...صح مشاعل هنا اسفين اسفين .."وراح"
    مدى: ههههه الحمد لله والشكر..."ودخلت عليهم"...يا حليله اخوي يستحي..
    ابتهال كانت ميته ضحك ومشاعل تضربها..
    مدى: خلوا عنكم الهواش ودوروا السندل الثاني..
    ما حسوا الا بكائن صغير تمشي وتعرج...وكاشخه..
    ابتهال عصبت: اكرررررررررره نفسي..."ومسكت وداد"...انا كم مره قايله لك لا تجين اغراضي..
    وداد بعين قويه: هذا حق ماما...
    ابتهال: يا من صقعه في وجهك عشان تعرفين هو حقي ولا حق ماما.."وخذته منها"..يله انقلعي..
    مجى: انا الله باليني بعائله مستخفه..انا طالعه..مشاعل تعالي معاي...
    وطلعوا مشاعل ومدى ولحقتهم ابتهال وطوووول الطريق ساكتين..
    وسلطان يتذكر الموقف ومفتشل..
    مشاعل ميته من الوناسه"اهم شي شافني وانا كاشخه اخر كشخه.."
    مشاعل ما كانت تحمل الملامح الجميله..بس هي سمراء مملوحه لا بعد حد...وروحها تجذب اكثر من شخصيتها..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    دانا بعد ما عدلت الميك اب حقها..
    فيصل: دنو...يارب ما تكوني زعلانه..
    دانا: لا مو زعلانه..بس ما اتفقنا على كذا.."وخنقتها العبره من جديد"
    فيصل: طيب طيب لا تبكين من جديد.. عندي لك مفاجأه احلى..بس بقولك عليها اخاف تتفاجئين وتزعلين..
    دانا بنفسها" بعد في شي!!"
    فيصل: فيه عاده عندنا..انا واصحابي..يعني لازم نسويها ..احم...يعني ما ادري كيف بقولك ..بس السالفه وما فيها انو في خاتم لازم البسك اياه...
    دانا انصدمت: ايش؟؟؟....خاتم...طيب الهدف منه ايش؟؟؟
    فيصل يبي يبسط السالفه لابعد جد: مول شي معين..يعني كذا عاده...لكل اثنين..احم يعني يحبوا بعض...او شي شبيه لهذا الشي...عاد انتي لا تدققي كثير...
    دانا صدع راسها: فيصل..قلبي بيوقف..انا ما عندي استعداد لاي شي..
    فيصل : دنو كلها خاتم وخلصنا السالفه...
    دانا: بس والله احسه ما لها مناسبه..
    فيصل قرب منها: وربي بيطيح وجهي لو ما اسويها..
    دانا احتارت: خاتم بس..!
    فيصل فرح: ايوه بس...
    دانا: اوك...وامري لله.
    فيصل باسها بقوووه: فديت الناس الحلوين انا..
    دانا حبت حب فيصل لها..يعني ما قدر مر عليها شخص يدور رضاها او يسوي كل شي عشانها..من صغرها ..امها راميتها علا المربيه وحتى في التعامل تفضل لانا لانها اقرب لشخصيتها...اريام بعيده كل البعد عنهم وعن افكارهم وشخصيتها مستقله...صاحبتها العزيزه لمياء تعرفها من ايام الروضه وما تغير شي في حياتها..جاء فيصل وقلب كل موازين حياتها...وعلى قد ما تكره هالتغيرات الا انها في النهايه ترضي غرورها..
    فيصل اخذ دانا لنص القاعه..وكان فيه عربه مغطيه بقماش احمر...
    وتجمهروا الناس حولهم..
    فيصل: واكيد في اول لقاء بيني وبين روحي ..راح اقدم لها هديه واتمنى من كل قلبي ما تردني...
    دانا استحت من النظرات لها وتسمع همسهم لبعض...
    : ما ينلام فيصل مع كل هالخقه..
    وصوت خشن: وربي تجنن لو فيصل يحولها علي بس..
    :وع حرام...اللي قبل كانت احلى..
    دانا تسمع وتنصدم..في شي اكبر من كذا..او اكبر من انها تكون علاقه عابره..
    فيصل فتح علبه صغيره قدام لانا..
    : ممكن تقبيلنها..
    دانا طالعت الخاتم وخااااااايفه..حست ان اللحظات وقفت وان هاللحظه الحاسمه وكأنه زواجها حقيقي...
    هزت راسها في الاخير...والكل صفق...
    فيصل ارتاحت تعابير وجهه وابتسم ولبسها الخاتم...وطلع الثاني عشان دانا تلبسه..
    دانا فهمت المقصد..ولبست فيصل الخاتم..وزاد التشجيع..
    الكل صار يصارخ: بوسه..بوسه..بوسه...
    دانا اختفى لون وجهها...ولفت على فيصل...اللي بان عليه انه ارتبك وصار يحك راسها من الركبه..ورجعت تطالع رهام وشافت تعابير الصدمه عليها ..وتأشر لها بلا..
    فيصل يبي ينقذ السالفه: واحلى بوسه لاحلى دنو..
    قرب منها دانا خافت..رجعت لورا خطوه..بغت تطيح والتوازن اختل عندها..فيصل بسرعه مسكها من خصرها وباسها مع خدها ورفعها..
    الكل ظن انها حركه جديده..وفيصل حمد ربه على ان الحركه هذي صارت صدفه وانقذته من الكلام اللي راح يجيه..
    دانا حطت يدها على قلبها من الخوف...وتمنت ان الارض تنشق وتبلعها ولا تطلع من هالمكان باسرع وقت...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    لانا جالسه مع ريمو...وماخذين الدنيا سوالف ومعطين اياد اشكل...
    اياد بدا يعصب: لنو...ممكن دقايق..
    لانا لفت عليه: خير حبو في شي...؟
    اياد: نطلع شوي...ممكن" وشدد على كلمته الاخيره"
    لانا: ايود فديتك من زمان ما شفت ريمو...يعني لا تزعل علي..
    اياد طالع ريماس وابتسم لها مجامله: عن اذنك ريمو...شوي لانا..
    طلعت لانا معاه جنب الحاجز..
    : خير فيه شي...؟
    اياد: وبعدين ما تكلمت معاك بحرف واحد..
    لانا: ايود قلت لك من زمان ما شفتها وبعدين ادخل معانا بالسوالف القعده جماعيه وريمو ما تقول لا..
    اياد: احنا جايين لبعض..
    لانا سوت نفسها زعلت: واحنا مو لبعض...الا اذا قصدك اني اطرد بنت عمتي..
    اياد تنهد: لا حو الله...امري لله..العوض ولا القطيعه..
    لانا ارسلت له بوسه في الهوا: فديت الطيوب انا..
    اياد خق عندها اكثر: لنو..اعقلي عني...ترى ماني ناقص..
    لانا لفت عنه وتغيرت تعابير وجهها تهدد ولو عليها ارسلت له موية نار في الهوا مو بوسه...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فــــــــي الـــــــزواج..
    شافوا مرام وجلسوا مع بعض...وكانت جلستهم روعه سوالف وضحك وهيصه...وهبال ابتهال يكفي...
    مشاعل هي اللي كانت تضحك معاهم شوي ويروح بالها شوي ثاني..
    رقصوا كلهم الا مدى ما تحب الرقص قدام الناس..
    مرام: فاتك يا مدى..بصراحه الطق جامد...
    ابتهال تاخذ نفس: رقصت رقص طلعت فيه كل طاقاتي الابداعيه..
    مشاعل: ههههه الا بغت تروح ارواح ناس من رقصك العدواني هههههه
    مدى: هههههه الله يسعدكم...عادي ما اهتم للرقص اصلا..
    وبأخر الليل رجعوا مبسوطين..
    مدى دخلت على امها: يمه...نايمه...
    ام سلطان:ماردت..
    مدى خافت وهزتها: يمه....يمــــــــــــه..
    ام سلطان صحت : رجعتوا....؟
    مدى رجعت الحياة لها: ايوه...كملي كملي نومك...تصبحين على خير..
    ودخلت على سلطان بالصاله: يا الشيخ لا تنسى وتدخل غرفتنا مره ثانيه..ترى مشاعل عندنا..
    سلطان نزل راسه: قولي لها اسف والله نسيت..اصلا بعد اليوم ما راح انسى...
    طلت ابتهال وقربت جنبه.."سلطان!
    سلطان: نعم..
    ابتهال: بالله بالله ايش رايك بشعوله...تجنن مو..؟
    سلطان ضربها: انقلعي يا اللي ما تستحين...اصلا مشاعل مثل اختي...
    ابتهال انصدمت: اختك!!!
    سلطان يبي يوضح الصوره: ايوه اختي...ولا في شي ثاني...
    ابتهال ..."يقول هالكلام يصرفني ولا من جده...اما او ما كان في قلبه شي لها بيكون كارثه"...
    راحت وهي تبعد الافكار من راسها...
    مشاعل نامت من التعب...وتفكيرها ذبحها وشتتها...تفكر في سلطان ولا في بكره اللي تدعي ربها من كل قلبها يعطيها خيره ويكفيها شره...
    مدى انسدحت على الفرشه حقتها...وسمعت صوت مسح من رقم غريب...
    "انا لو املك الدنيا..ولو كان بيدي شي..
    لسوي كل شي يرضيك ولا اخلى بنفسك شي..
    بحقق كل رغباتك..
    لان تكفيني بسماتك..
    انا والله يا عمري..
    ما اخلي بنفسك شي...."
    قرت الرساله كم مره..في البدايه كان الوضع عادي...بس بعدين بدت تشك..."يكون ضاري؟؟؟"....بعدت الفكره بسرعه من بالها...اصلا لو يحبني بيطلع كارثه لاني اكـــــــــــــــره وجـــــــــــــــوده..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    ضاري ارسل المسج ورمى الموبايل بعيد...يعرف انه راح يتحسف على تهوره..
    :بس برجع حلالهم..وتتصلح العلاقه...وبعدين اتفاهم معاها..
    استقر على هالفكره ....ونام اخيرا..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    لانا رجعت البيت مبسوطه من الانجاز اللي حققته ..وباقي للخطه بدايه..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دانا...لحد الان بالحفله...
    جالسه جنب رهام وايدها ترتجف..:رهوم بسرعه اتصلي على السايق...شوفي ايش قاعد يصير قدامنا..
    رهام ما تقل خوف عن دانا..:تكفين هذا اخر الليل وراه بلاااااااوي...
    دانا: انا بس بقزل لفيصل اني بطلع..
    رهام: ترى السواق قريب..
    راحت دانا لفيصل: انا طالعه.......
    فيصل كان مع بويه وجالس يضحك معاه:جد..!!.....الحين؟؟
    دانا استغربت: ليه باقي اكثر...
    فيصل: توقعتها صباحي..
    دانا: لالا أي صباحي انا عندي اهل ينتظروني...
    فيصل: اوك جاتي معاك..
    وقفوا عند باب القاعه...
    دانا: خلاص ادخل عن الشارع..
    فيصل: واذا؟؟ عادي انا ما اتغطى..
    دانا في نفسها" حلو...الاخ مصدق حاله"..
    فيصل ضم دانا..:الليله احلى ليله في حياتي...باحلم فيها طول عمري..
    دانا:يسلمو على البارتي.....باي..
    فكت نفسها من فيصل وركبت السياره..بعد ما شافت رهام ركبت ..
    رهام: انا قلت لك صاحبيها بس الحين هونت..
    دانا: ليه غيرتي رايك..؟
    رهام: بعد اللي شفته..مافي امل اصاحب بويه...
    دانا: بس فيصل غير...
    رهام تطالعها بنص عين: أي غير....نسخه منهم لو معطتيه وجه..
    دانا متمسكه برايها: لا ..غير مو مثلهم..
    رهام سكتت عنها..
    دانا تقنع نفسها" فيصل غيـــــــــر!!"


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



    اريام واخيرا قررت تطلع من غرفة سامي...سكرنت الباب وهي تمسح دموعها...
    : اريام!!!
    اريام رفعت عينها: خالــــــــــــــد!!
    خالد: اريام اسمعيني شوي..
    اريام تعبانه: خالد واللي يعافيك..ما فيني حيل اتجادل معاك..
    خالد: انا جاي اعتذر بس..
    سكتت اريام...دققت في ملامح وجهه..تغير كثير..."اتوقع نقص وزنه..وشكله ما نام كم ليله.."
    خالد: اريام انا اسف من كل قلبي على كل شي سويته...بس انا بجد كنت ناوي اخطبك..
    اريام انصدمت بس ما زالت ساكته..
    خالد: في نفس اليوم كنت ناوي اكلمك بالموضوع..بس صار اللي صار...اتمنى انك تسامحيني على اللي سويته فيم وفي سامي..ادرلاي اعتذاري ما يقدم ولا يأخر..بس هذا اللي اقدر اسويه..
    اريام امتلت عيونها دموع: يمكن اللي سويته خيره لسامي..
    خالد: شوفي اريام..انا شاريك لاخر عمري..انتظرك توافقي علي..هذي اعتبرها خطبه مبدئيه واذا حبيتي خطبه لا منتهيه..بس عشان اريح ضميري...قولي لاهل سامي ياخذونه لي المانيا..
    اريام نست كل الكلام اللي قاله وما ركزت الا على نقطه وحده..
    :المــــــــــانيا!!
    خالد عرف ايش همها من كلامه...(سامي وبس)
    : ايوه سمعت من كم طبيب انهم عالجوا حالات ميئوس منها...والاعمار والاقدار بيد الله..
    اريام وكان الحياة بدت من جديد..
    :ابي انقله باسرع وقت..
    خالد: انتي؟؟...واهله..؟
    اريام: ما عنده اهل...خالد اطلبك طلب..كفّر عن ذنبك ..ضبط اوراقه..
    خالد نزل عينه المكسوره...واضح لمعة الحب في عيونها..جرح كبير بالنسبه له وهو من ثواني يكلمها عن خطبته..
    :عشانك...راح اشوف موضوعه..
    اريام بكت: وربي ما راح انسى لك هالمعروف..لو شايف وضعه..مره مره سئ..خالد شكرا..
    خالد لف وجهه: العفو..."ورفع يده لفوق"...ســــــــــلام..
    وراح..
    اريام تجددت كل افكارها...وقررت قرارها المصيري...






    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@ @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

    نهـــــــــــــاية البــــــــــــــــارت..

    طبعا احب اوضح نقطه...

    اعتذر للبويات...واحب اقول حاجه انو مو كلهم كذا...انا اعتبر هذي الفئه..هي قليله ونادره وهم الشواذ..بس فيه بنات بويات ستايل بس..


  3. #33

    افتراضي

    وينكم يا حلوات ولا رد ولا تعليق بس "الملكه " على العموم مشكورين


  4. #34

    افتراضي

    وااااااااااااااااااااااااااااو

    الروايه بجد جد رووووووووعه..

    خيااااااااااااااال..

    الصراااحه الكاااتبه ابدعت ..

    اتوقع إن ساااامحي بيمووووت وارياام راح يتقدم لها خااااالد ..

    بس اممممممممم اتوقع إنها بترفض وبتتزوج اخو منال..

    وضاااااري راح يتزوج مدى ..

    ومساعد راح يتزوج دااااناااا..

    وعلااقه دانا مع فيصل الصراحه مو عاجبتني ..

    واتوقع إن دانا يابتترك فيصل او راح تعدله وترجع البنت الي بداخله ..

    ولانا الله يفكها من الغثاا إياد ..

    بس تستاهل هذا جزاء الي يمشي بالطريق ..

    وسلطاان قهررررررررررررررررني قهرررررررررررررررني..

    ليش يتجه لطريق السرقه ليييييش ..

    إن شاء الله يترك هالطريق ويتوووب ..
    وأحس إن ولد الغربه هذا بيرجع ويجيب لهم المشااااكل..

    ننتظرك جبوووووووبه على أحر من الجمر ..

    سي يو..
    التعديل الأخير تم بواسطة "مــــــلاك الليـــــــل"; 01-19-2010، الساعة 05:31 PM


  5. #35

    افتراضي

    واااااااااااااااااااااااااااو مشكوووووووووووره عالبارت من زمان وانا انتظرك ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    يسلمووووووووووووووو
    لــــــيش كل مآآآحطيت صورهـ بآآلتوقيــــــع ,,, إنحذفــــــــــت ؟؟؟!!!!
    ترى مآآآآصـــآآآآرت حيـــــــآآآة ..,,,,!!!!!!!






    إضغطي هــــــــــــــون
    .
    .


  6. #36

    افتراضي

    يآحلوهـ فين التكملهـ ؟؟؟؟؟
    حمستينآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ
    لــــــيش كل مآآآحطيت صورهـ بآآلتوقيــــــع ,,, إنحذفــــــــــت ؟؟؟!!!!
    ترى مآآآآصـــآآآآرت حيـــــــآآآة ..,,,,!!!!!!!






    إضغطي هــــــــــــــون
    .
    .


  7. #37

    افتراضي

    مشكورين على الردود الحلوه وهذا جزأين لعيونكم مشكوره على الحماس يا ملكه

    ومشكوره على التوقعات القريبه من الأحداث يا ملاك الليل


  8. #38

    افتراضي

    الجـــــــــــزء التــــاســــع عشــــــــــر..


    صبــــاح الخميس..

    صحت من النوم وهي مكسله..دخلت دورة المياه..وبعد دقايق طلعت تنشف شعرها..وتغني..
    :ناويلك على نيه..بس انت اصبر شويه..اذا ما اعلقك فيني وهواك يصير بأديا..

    وطالعت نفسها بالمرايه وضحكت: والله اني خطيره..بس هين يا اياد..صدقني راح تندم قد شعر راسك لانك تحديتني..
    وباست نفسها بالمرايه وطلعت..
    مرت على غرفة دانا...ودخلت عليها بعد ما ضربت الباب..
    شافتها تكلم..
    دانا وهي تطالع لانا: اوك..فيصل اكلمك بعدين..
    لانا ما عجبها الوضع ورفعت حاجب: صباح الخير..ايش عندك انتي مع هالفيصل...؟
    دانا: صباح النور...ثاني شي ايش فيه فيصل..؟
    لانا جلست على سريرها: انتي من جدك تكلمين هذي...وتضيعين وقتك معاها..احس لو تكلمين ولد اصرف لك من هالمتخلفه..
    دانا عصبت شوي: لانا..انا ما تدخلت فيك..فا رجاء لا تتدخلي فيني..
    لانا: اوك..براحتك بس انا نصحتك ..شكل البنت مو طبيعيه..الناس اذا بتصاحب تتختار ناس عاقله مو هذي..
    دانا سكتت وما ودها تقنع نفسها بأي افكار جديده..
    لانا غيرت السالفه: الا كيف البارتي..
    دانا: حلوووو..بس غريب يا لانا..

    وحكت لها السالفه..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    بالصـــــــــــــاله..
    :اسمع دبرني انا ماني ناقصه اعيش اخر عمري في فقر..
    :طيب وكيف بحل السالفه يا موضي...؟
    موضي: وانا ايش عرفني..ترى ضاري اذا مسك الحلال بصفي على الحديده..
    : طيب بشوف وشلون نحلها...تامريني بشي يا اختي..
    موضي: لا سلامتك يا اخوي..بس حاول باسرع وقت..مع السلامه..
    وبنفسها "ما ظنيت ان مبارك عنده سالفه..بس مالي الا هو .."وزاد قهرها" كله منه ولد السوريه هذا..ما ادري من مسلطه علي.."
    وشافته نازل مع الدرج..."كملت جاي يبي يذبحني.."
    ضاري نزل وشافها جالسه وضحك جوا نفسه..
    "والله لا اطلع الشيب في راسك.."
    وقفت..
    :على وين يمه؟؟؟
    موضي تدري انه يتطنز عليها: في مكان ما اشوف فيه وجهك..
    ضاري جلس ببرود: لالا ما اتفقنا على كذا..خلينا حبايب..حاولي تضبطين اسلوبك..
    ام ضاري لفت عليه وطالعته باستحقار ومشت بتطلع الدرج..
    الا شافت ريم بوجهها..
    :صباح الخير يمه..
    ام ضاري معصبه: هلا صباح الخير..
    اريام: بتطلعين فوق..؟
    ام ضاري: ليه في شي..؟
    اريام توترت شوي:ابيك في موضوع انتي وضاري...
    ام ضاري عقدت حواجبها: خير وش فيه.؟؟
    اريام مسكت يد امها:تعالي معاي افهمك..
    ضاري اللي كان يشوفهم يتكلمون بس ما فهم شي..
    اريام: صباحو..
    ضاري: صبااحو..
    اريام جلسن وجنبها امها..
    :يمه..ضاري..انا قررت اسافر..
    ضاري استغرب: على وين..؟
    ام ضاري انصدمت: وين بتروحين له..؟
    ايارم اخذت نفس: بروح المانيا...
    ام ضاري: انا كفاني واحد برا..وما عندي استعداد اتعذب مع احد ثاني..
    ضاري: وليه...؟
    اريام: انا بروح اكمل دراستي..يمه بليز .. لا توقفين بوجهي محتاجه السفره هذي..
    ام ضاري: لا...كمليها هنا...
    اريام بتبكي: يمه بليز لازم اسافر...هذا مستقبلي وحياتي كلها...
    ضاري: ومن راح يروح معاك؟..
    اريام: لحالي..
    ضاري: ومن متى نخلي بناتنا يرحون لحالهم..؟
    اريام: ضاري...هذا انت رحت واخوك بعد..يعني جات علي..
    ضاري: احنا عيال وضعنا غير...اما انتي بنت.
    اريام: ما راح اكون لحالي..انا ومجموعه من البنات كلنا راح نروح ونسكن مع بعض..وهي كلها سته شهور او سنه بالكثير...
    ام ضاري فكرت شوي..:خليني اسأل ابوك...هو الوحيد اللي له كلمه عليك..
    اريام انبسطت: يمه بليز اقنعيه..راح ارجع بشهاده ترفع راسكم..
    ام ضاري فكرت بالجانب الظاهري انه شي يفتخر فيه قدام الناس..
    :والله ما ودي..بس عشانك يمه..وعشان اعرفك واعرف انا كيف ربيتك..
    ضاري وقف: لا..مو على كيفها تسافر..
    موضي عناد: ولا على كيفك...بنتي وانا حره فيها...
    ضاري: واختي وما راح تسافر...
    موضي: بتسافر...
    اريام مسكت راسها..وعرفت ان شكل سالفتها بتسبب مشاكل..بس عشان سامي كل شي يهون..
    ضاري تنرفز: اوكي..قولي اللي تبين ونشوف من اللي بيمشي كلامه...
    وطلع غرفته..
    موضي: روحه بلا رده ا نشا الله..
    اريام: يمه لا تدعين على اخوي..
    موضي: بتسافرين ولا يهمك..
    اريام ما حبت تسافر وضاري ما رضى عليها..قررت تقنعه لما يهدا لان ضروري موافقته..
    وطلعت للمستشفى...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    حست بشي في اذنها فركتها ولفت للجهه الثانيه...شوي الا نفس الشي تحس انو في شي يمشي باذنها..
    قامت: اووووووووووف..
    :هههههه وربي شكلك تحفه..
    عصبت منها: ابتهاااااااااااااال يا سخيفه..
    ابتهال: يله يا سخيفه انتي نايمه لحد الان...!!
    مشاعل مددت ايديها: ليه كم الساعه...؟
    ابتهال: الحين الظهر يا الكسلانه...بس نوم واكل ولا شغله ولا مشغله..
    مشاعل استحت: زين الحين اقوم...بس انتوا ما صحيتوني..
    ابتهال: ههههه مشكلتها غبيه هالبنت تصدق كل شي...قومي بس..
    دخلت مشاعل دورة المياه..ودقايق وطلعت..صلت الظهر وجلست جنب ابتهال..
    : سلطان في البيت..؟
    ابتهال بخبث: ليه...؟
    مشاعل ببرائه: اسأل...!
    ابتهال: لا للاسف راحت عليك..مو موجود..
    مشاعل فهمت عليها وضربتها: ابتهال ..انتي وتفكيرك الوسخ..ايش فيك علي..بس ما سكه علي سلطان...
    ابتهال بجديه: طيب خلينا نفرض فرضيات..لو كان سلطان يعدك مثل اخته..!
    مشاعل في البدايه انصدمت من التوقع بعدين استوعبت..
    "اصلا هو ما قد بين لي شي يدل انه يحبني"
    :عادي..لاني انا بعد اعده مثل اخوي...بس اتمنى واحد مثله..
    ابتهال سكتت شوي...وغيرت الموضوع..
    :قومي لا تذبحني مدى بس..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    بالليــــــــــــــــل..
    اجتمعت العائله بالقصر...
    لطيفه واحلام مرت اخو موضي بالصالون الرسمي..
    والبنات بالثاني...
    موضوي واقفه مع اخوها: بشر ايش صار معاك..
    مبارك: كل الاوراق مع زوجك..لازم يكتب الحلال باسمك..هذا اضمن حل...
    موضي: وحمد هذا غبي بيكتب الحلال باسمي..ما في امل يسويها..
    مبارك: ما في يدينا حل..وضاري لو عرف بسالفة الورقه المزوره بيمسكم من يدكم اللي تعوركم..
    موضي حست كل الابواب تسكرت بوجهها:وتعبي وجهدي كل هالسنين يروح..؟
    مبارك: شوفي حمد وش راح يقول..؟
    موضي كشرت : ما عنده سالفه..ولو ضغط عليه ضاري شوي عطى الحلال اخوه...
    مبارك بخبث: انتي اذكى..اضغطي عليه بطريقتك..
    موضي عجبتها الفكره بما انها الحل الوحيد الحين: انا لو اعرف من وين طلع لنا محمد بس...


    مأثر: دنو كيف رحتي معاها..


    .>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    رهام: التووووبه افكر بالاشكال هذي...

    دانا ومعاها لالي: عادي والله البنت عاديه..بس عندها مشاكل خلتها كذا..
    مأثر: انتبهي لنفسك دنوو..
    دانا سكتت..حست ان الكل ضد علاقتها بفصيل..بس كأن هالشي خلاها تتعلق فيها اكثر...
    ريماس: ترى طفشني ها الاياد...حاكر عليك..
    لانا: اجل انا ايش اقول...خايفه العب شوي يرجع يهددني وانا موقفي ضعيف ..بس بجد طفشني..
    ريماس: ما عندنا سيره غيره..الا وين ضاري..
    لانا: اليوم كله ما شفته..طول الوقت بمكتبه بغرفته ما طلع ابد..
    ريماس تستهبل:ما فكر فيني..؟
    لانا تكمل هبل: الا..قريت فكره في راسه فيها ريمو..
    ريماس: ههههه بايخه..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    سلطان طلع موبايله واتصل: هلا ثامر وينك...؟
    ثامر: انا بالاستراحه..
    سلطان: اوكي انا جايكم...باي..
    دقايق ووصل الاستراحه..دخل شاف مهند معصب واللي معاها مكشرين الا ثامر..
    : الســــــــلام..
    الكل: وعليكم السلام...
    سلطان يستهبل:سلامات...ايش فيها الوجيه مبتسمه..
    مهند طالعه باستحقار..
    ثامر كملها معاه: هههههه مشتاقين لك..
    سلطان: هههههه المهم حتى انا مرررره مشتاق بس عطوني نصيبي وخلوني امشي...
    عبد المحسن: عن اذنكم شباب..."وطلع"
    مهند: طبعا انت ماخذ الجزء الاقل..
    سلطان: يعني كيف التقسيم..
    مؤيد: كلنا اخذ الربع الا انت اخذت اقل..
    سلطان: اهاا..مو مشكله..بس المبلغ اكيد بيكون كبير لان اللي اخذناه مو شوي...
    مهند رمى عليه فلوسه: خذها ولا عاد اشوف وجهك..
    سلطان تعوذ من ابليس لا ينشب هو وياه في هواش جديد..واخذ فلوسه..
    :ســـــــــــلاااام..ثامر تجي معاي..؟
    ثامر : ايوه..
    مهند: لا تروح معاه ابيك في موضوع..
    ثامر طالع سلطان..
    سلطان أكد عليه: ثامر تجي معااي؟
    ثامر وقف: ايوه انا معاك..
    وطلعوا مع بعض بسيارة سلطان اللي مستأجرها..
    مهند: غبي هالثامر..
    مؤيد: ما عليك منه..يروحون في ستين داهيه..
    دخل عليهم عبد المحسن..
    :كل شي اوووكي..
    مهند ابتسم: حلوووو..كذا الشغل..
    اخذ جواله واتصل...


    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    بالسيـــــــاره..
    سلطان: الحمد لله اللي خلصنا منهم..
    ثامر رفع ايده بحريه: واخيرت تحررنا ههههههههههه
    سلطان ابتسم: بجد..كانت ايامي معاهم تجيب الهم..دايم على اعصابي وحاط يدي على قلبي لا تتمسك ولا نتورط..
    ثامر: اهم شي الحين نفكر بمشروعنا الجديد..
    سلطان: صح..لازم..ايش رايك لو نفتحة محل...........
    وسمعوا اصوات سيفتي الشرطه وراهم..
    سلطان اخترع: وش السالفه..؟
    ثامر لف على ورى: ما ادري..في كم دوريه..
    سلطان اختفى الدم من وجهه: يكون عرفوا عن اخر عمليه...؟
    ثامر دق قلبه: ما ادري...بس حط رجلك شوي..
    سلطان زاد السرعه..
    ما حسوا الا بدوريه تحده على اليمين وثانيه على اليسار وحاصروه..
    سلطان يصرخ: ثامر وش السالفه...؟؟
    ثامر:ما ادري يا سلطان ما ادري..
    ووفقوا على جنب..نزل سلطان وثامر....
    ونزلوا العساكر..
    :هات الرخصه والاستماره...
    سلطان: ليه ايش السالفه...؟
    الضابط: اخلص بسرعه...
    سلطان رجع للسياره واخذ بطاقاته..
    الضابط: فتشوا السياره..
    ثامر وسلطان وقفوا جنب بعض وهم ضايعين بالطوشه..
    جاء الجندي: سيدي..حصلنا هذي...
    سلطان طارت بوهته...
    :والله ما اعرف عنها شي...
    ثامر انصدم ولف على سلطان..
    سلطان طالع ثامر: ثامر وربي ما اعرف عنها وربي..
    الضابط: بسرعه خذوهم..
    جوا الجنود ومسكوا سلطان..
    سلطان حاول يتحرر منهم: والله ما اعرف عنها..
    ومسكوا ثامر: مالي دخل انا...انا مالي دخل..


    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    فـــــــي مركز الشرطه..
    الضابط: بسرعه اعترف ..لا تخليني استخدم معاك اسلوب ثاني..
    سلطان بيموت قهر: والله....والله ما اعرلاف عنها شي..
    الضابط صرخ: لا تحلف بالله...قلت لك بسرعه قول لنا مع من متعاون ومن اللي اعطاك اياه..
    سلطان بيبكي: وش اقولك..واحلف لك بايش اني برئ وما اعرف شي..
    الضابط وقف وهو موصله معاه: انت شكل راسك عنيد...يا عسكري..
    دخل الجندي: نعم سيدي..
    الضابط: خذوه حطوه في التوقيف ونعرف كيف نخليه يعترف..
    الجندي سحب سلطان...وسلطان ضاقت فيه الدنيا..ما يدري هالمصيبه من وين جاته..
    رماه الجندي في التوقيف..طالع اللي فيه اشكال تخرع..واشكال بريئه..وناس خبيثه..
    جلس بعيد...وضم رجوله"يارب ...يارب انت اعلم بي..هذا عقاب لي لاني عصيتك...استغفرك يارب...يارب توب علي..وفرج لي همي.....وش بيصير فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟"


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    :وينها ...بسرعه طلعوها لي....؟
    عبد الله مرتبك: يبه ما ادري وين راحت...
    ابو عبد الله: وش اللي ما تدري وين اختك...الرجال في المجلس ينتظرني مع المملك...وين اختك؟؟
    عبد الله سكت..
    ابو عبد الله والدنيا سواااد قدام عينه...دف عبد الله على ورى..وطلع للصاله...
    :وين بنتي...؟؟ وينهاااااااااااااا
    ام ناصر طلعت عليه بكرسيها المتحرك..
    :مشاعل مو هنا..
    ابو عبد الله: وين وديتي بنتي..؟
    ام ناصر:راحت لمكان ما تشوف ظلمك لها..
    ابو عبد الله قرب منها: وين راااااااااااحت؟؟
    ام ناصر: يا الظالم بتزوج هالصغيره هالشايب..
    ابو عبد الله: ام ناصر..ترى بتشوفين مني شي ما يرضيك..وين البنت؟
    ام ناصر: ما ادري..
    ابو عبد الله طلعت شياطينه ومسك كرسيها وهزه..
    :ترى بقلب هذا على راسك..
    جاء عبد الله ومسك يد ابوه
    :يبه هد اعصابك..
    ابو عبد الله لف عليه وعطاه كف: وانت يا الرخمه وين اختك..؟
    عبد الله حط يده مكان الضربه ونزل راسه..
    مسكه ابو عبد الله من ثوبه: انت مو رجال ولا يعتمد عليك انت رخمه.."وفسخ عقاله وضربه"..انت غبي..وين اختك.."وضربه"..وينهاا يا ابن xxxx xوينها الصايعه..
    ام ناصر: بنتي اشرف منك يا الوسخ..يعني ناسي سواياك..نسيت ولا اذكرك..
    ابو عبد الله لف عليها وجهه مولع نار: انتي اسكتي ولا كلمه..
    ام ناصر: لا ما راح اسكت..بنتي اشرف منك..هذي تربيتي..
    ابو عبد الله رفع يده بيضرب ام ناصر..حس بيد ما سكته..
    :يبه كل شي ولا جدتي.."ونزل يده ابوه بالقوه"..اضربني انا..بس الحريم لا تفرد عضلاتك عليهم...جدتي تحملنا في الوقت اللي انت نسيتنا فيه ..وجاي الحين تبي تضيعنا واحد ورى الثاني..
    ابو عبد الله: ترفع صوتك علي يا العاق...؟
    عبد الله: يبه انت ابوي على عيني وعلى راسي..بس نصير عبيد عندك هذي لا..ومسألة تاخذ اختي للمجنون هذا بعد مستحيل..
    ابو عبد الله سحب يده من يد عبد الله..
    :عبيد...يا العاق انا اعرف اربيك..
    وضرب عبد الله لحد ما طاح من طوله وبرد الحره اللي فيه..
    عبد الله ساكت ومتحمل ..وفجأه قام وابوه يضربه..
    وراح يركض لداخل المجلس وعيونه غرقانه دموع..والدم طالع منه في اجزاء من جسمه..
    وصرخ: اطلع برا...بسرعه اطلعوا براااااا..وانت يا المجنون يا المخرف لك وجهه تاخذ بنات الناس..بسرعه اطلعوا برا بســـــــرعه..
    وفعلا طلع الشايب والمملك اللي باين انه عصب من هالناس الهمجيه ومتأسف على حالهم لان الدموع واضحه في عيون عبد الله..
    ورجع لابوه..:زواج مافيه..
    ابو عبد الله يبي يلحق على الرجال: انا اعرف كيف احصلها...وانت شغلك بعدين يا XXXXXXX....."وطلع"
    ام ناصر طول الوقت تصرخ وتبكي على ولدها اللي انضرب قدام عينها ولا تقدر تسوي له شي...
    عبد الله من طلع ابوه طاح في حضن جدته يبكي..
    ام ناصر تبكي معاه: رجال يا وليدي...رجــال..غصب عليه..غصب..



    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


    مشاعل من الشباك..كانت تشوف ابوها طلع من بيتهم..
    :ابتهال ابوي طلع..
    ابتهال معاها متحمسه وخايفه وما يدرون وش قاعد يصير هناك..
    :تتوقعين وش صار..؟
    مشاعل: باين ان ابوي معصب..شوفي كيف حركة سيارته اللي يحبها اكثر مني ..
    ابتهال: اكيد راح يعصب..انتي شايفه المعرس طلع وما اعرس..
    مشاعل غرقت عيونها دموع:.....بروح لجدتي...
    ابتهال هزت راسها تأيدها: روحي...
    طلعت مشاعل بسرعه ودخلت بيتهم لان الباب كان مفتوح..طلت في المجلس شافت كاسات العصير طايحه على الارض...مشت شوي سمعت صوت بكي...بكي غريب عليها..
    حطت يدها على فمها:عبد الله!!!!
    راحت ركض لهم: عبد الله..يمه..."وحضنتهم"
    ودخلوا في جو حميمي...مالهم الا بعض...
    مشاعل لفت على اخوها..ومسكت وجهه بأيدها وشافت علامات الضرب..
    :ضربك!!!
    عبد الله مسح دموعه وعمل حاله قوي: عادي...اصلا مو شي..بس كان بيمد يده على جدتي..
    مشاعل اخترعت: ضرب جدتي!!!
    ام ناصر: يخسى وعندي عبد الله..
    مشاعل ابتسمت وبعدين غرقت عيونها دموع وهي تشوف اثار العقال على جسمه ..وحضنته..
    : لو ادري ما رحت وخليته يلسمك..لو ادري ما سويتها يا اخوي..والله ما اسويها....
    عبد الله: مشاعل..لا تقولين الكلام هذا..انا ما راح اخلي ابوي يرميك على أي واحد..انتي تستاهلين رجال ولا كل الرجال..
    مشاعل بعدت عن حضنه وباست راسه بقووووه..
    :انت ابوي...واهلي كلهم..
    واخذت يد جدتها وباستها: وانتي دنيتي كلها..الله لا يحرمني منكم..
    عبد الله اخذ شماغه...:انا طالع...
    ما حب يجلس بعد الدموع هذي قدام جدته واخته وكأه من الحريم..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    ابتهال: راحت بيت اهلها...لسه ابوها طالع من بيتهم معصب..
    مدى: الله يستر..تتوقعين ايش صار عليهم؟؟
    ابتهال: علمي علمك..
    ام سلطان: الله يعين قلب ام ناصر عليه..
    مدى وابتهال بأسى: آمين..
    وسمعوا التليفون يرن....
    مدى: انا بروح ارد...الوووو
    : السلام عليكم..
    مدى: وعليكم السلام..
    : هذا بيت محمد عبد العزيز آل..(.....)
    مدى دق قلبها: ايوه..
    :ولدكم سلطان عندنا بمركز الشرطه...
    مدى صرخت: ليـــــــــه؟؟ وش فيه سلطان..؟
    :خلي احد يجي المركز..
    مدى: ما في احد يجي لكم..ابوي مو موجود في الرياض..
    :طيب خلي أي احد يجي..
    مدى: ما لنا احد..قولي وش فيه اخوي...؟
    :سلطان متورط بقضية مخدرات...!
    مدى:مخـــــــــــــدرات!!!!!!"ورمت السماعه"
    ام سلطان حست ان كل عظم فيها يرجف: وش سلطان ...تكلمي يا مدى..
    مدى ماهي قادره تصدق...
    :يمه هذا يخربط..
    ابتهال بكت: مدى...بسرعه تكلمي وش قال لك....؟
    مدى تايهه:يقول...يقول "بكت" سلطان متورط بقضية مخدرات.......!
    ام سلطان نغزها قلبها: ولدي انا...يتورط في قضية مخدرات.؟
    ابتهال خافت على امها: يمه اكيد غلطانين.."ومسكتها"
    ام سلطان ونغزات قلبها تزيد: سلطان....سلطان في السجن...ولدي....ولـــــ"واختفى صوتها"
    مدى راحت ركض لامها: يمه...يمه..تكفين اصحي.."وضربتها على وجهها"...يمه...واللي يخليك تكلمي ردي علي..."صرخت"...ابتهال بسرعه مويه..
    ابتهال بتجنن: ان...ان شا الله.."وراحت بسرعه ورجعت"
    مدى د\موعها سيل على وجهها وترش المويه على امها وتضربها..
    :يمه...يمه...يله اصحي.."وترش عليها وتهزها"...يمــــــــــه..يله ردي علي..
    ابتهال تطالع مدى: ليه ما صحت......؟
    مدى طالعتها بنظرات تايهه...وتهز امها: يمه.....يمه....ردي علي..
    ابتهال: بروح اتصل بالاسعاف..
    دقايق ووصلت الاسعاف...وطبعا سيارة الاسعاف ما قدرت تدخل بالحولاري هذي فا اضطروا ينقلونها على السرير لحد السياره...ووراها مدى..
    : ابتهال انتبهي لاخواني..
    ابتهال ميته بكي: طمنيني الله يخليك..لا تنسين.
    مدى: طيب..
    وطلعت واخذت تاكسي ولحقت امها للمستشفى..



    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


    بالاسعـــــــــــــاف..

    وصلت ام سلطان..على طول اخذوها على العنايه المركزه..
    مدى ..رايحه جايه وتدعي ربها من كل قلبها.."يارب..يارب الا امي...مالي في هالدنيا غيرها..لا ابو..والحين حتى اخو ما عندي..ليه يا سطان ...ليه..مخدرات!!...يارب الطف فينا..ألطف فينا..."
    ودقيقه ورا دقيقه..والساعه وراها ساعه ومحد طلع يطمن مدى على امها..
    وابتهال كل شوي متصله تتطمن..
    مدى: يارب...من الجأ له الحين...لا قريب ولا بعيد..مالي تحد..مالي احد...
    قعدت على الكرسي وبكت..وبكت..وبكت وانفجرت بكي..
    جوا عندها حريم يهدونها..
    : بعدوا عني..ما ابي احد يهديني بعدووووا..ابي امي...ابي امــــــــــــــــي..
    وفجأه طرى على بالها ضاري...
    ووقفت: اتصل عليه...مالي الا هو..."وبسرعه طلعت جوالها"
    وتنطره يرد: يله رد...رد..."
    وما رد"
    رجعت تتصل عليه وبسرعه رد ...وهو مستغرب..
    :هلا مدى..
    مدى تبكي: ضاري...مالي الا انت ساعدني..
    ضاري اخترع: وش فيك يا مدى؟؟
    مدى ما تدري وش تقول: سلطان بمركز الشرطه...وامي في العنايه المركزه...
    ضاري وقف: انا جايك....جايك أي مستشفى..
    مدى(.......)
    ضاري: ثواني وانا عندك..
    وفعلا ثواني الا ضاري بالمستشفى يدور مدى بين الاسياب وحصلها جالسه على الارض وسانده راسها على الجدار بتعب جنب غرفة امها...
    ضاري: مدى!!
    مدى طالعته: ضاري...
    ضاريب مسكها من يدها ووقفها: وش فيكم....؟
    مدى ما حطت عينها بعينه: سلطان بمركز الشرطه..وامي سمعت الخبر وطاحت علينا..
    ضاري تنهد:لا حول الله...ان شا الله بتطلع بالسلامه بأذن الله..
    مدى: ان شا الله...بس طولوا...لها ثلاث ساعات الحين..
    ضاري انصدم وما بين: عاجي...شي طبيعي...ان شا الله بتقوم بالسلامه..
    مدى سكتت..
    ضاري جلسها على الكراسي: اجلسي هنا..
    مدى صارت مثل اللعبه لو قالها ايش ما قالت لا...ما عاد فيها حيل تسوي شي...
    جلس جنبها..وهو راحم حالها..وجلسوا نص ساعه ساكتين...
    لفت عليه وهي تتكلم وماهي في وعيها..
    :ضاري...لا تموت امي...لا تموت...
    ضاري كسرت خاطره: ما راح يصير الا اللي ربي كاتبه لها..
    سكتت مدى...وفجأه انفتح باب الغرفه...فزت مدى ووقف ضاري..
    مدى ما قدرت تتقدم للدكتور..
    راح ضاري لعند الدكتور وجابه عند مدى..
    الدكتور: انت ولدها؟؟
    ضاري طالع مدى:لا ...هذي بنتها..
    الدكتور: وانت زوجها..
    ضاري: لا ولد عمها..بس وش فيها ام سلطان طمنا..
    الدكتور نزل راسه..
    مدى عورها قلبها: امي وش فيها ..؟؟
    الدكتور : احم.. نتيجة للإصابة بارتفاع ضغط الدم حصل انسداد الشريان ..حاولنا بكل ما فينا..
    وانتوا مؤمنين بقضى الله وقدره......ادعوا لها بالرحمه..
    مدى وقفت ساكته شوي....لسه ما بعد استوعبت اخر كلمه قالها الدكتور" اعدوا لها بالرحمه..." لفت على ضاري..
    : امي...............ماتت!!!!!!
    ضاري حس انها راح تنهار : مدى انتي بنت مؤمنه بقضاء الله وقدره..
    صرخت مدى: امي مااااااااااااااااااتت..لا ...لا مستحيل..امي طيبه..امي عايشه..انتوا ما تعرفون ..
    وراحت بتدخل الغرفه..
    مسكها ضاري: مدى....اهدي...واذكري الله..
    مدى: انت فكني..مالك دخل فيني...خلوني اشوف امي..
    ضاري شدها بقوه: مدى قولي لا اله الا الله..
    مدى تبكي منهاره: اتركوني...ابي اشوفها ..خلوني اشوفها...
    ضاري سحبها: امشي معاي...
    مدى سحبت يد وحده: اتركني.."وضربه باليد الثانيه" اتركني ادري انك انت واهلك ما تحبونا...اتركني...
    ضاري شدها بقوه لعنده: خلاااااااااص مدى...تعوذي من ابليس انتي اقوى من كذا...
    وحس انها ارتخت وطاحت من طولها عليه..
    مسكها ضاري وسندها عليه: يا نيرس..بســــــــــــرعه تعالي..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    سلطان كان ضام رجوله وساند راسه...ما يبي يشوف احد...شوي جلس جنبه واحد..
    :خير يا الحبيب...
    سلطان رفع راسه وطالعه...باين عليه راعي سوابق..كره نفسه وكره حياته..والساعه اللي عرف فيها مهند..
    وانفتح باب السجن..
    ودخل معاه ثامر..
    سلطان وقف: ثامر...!
    ثامر لف على سلطان:سلطان!! وش السالفه تكفى فهمني..
    سلطان : ما ادري يا ثامر صدقني...انا والله ما اعرف عن الاشياء هذي انها بسيارتي..
    وجلسوا..
    ثامر: انا شاك بمهند...
    سلطان سند راسه على الجدار بتعب: ما في غيره الوسخ...
    ثامر: عشان كذا ما يبني معاك..
    سلطان: وش الحل....؟
    ثامر تنهد: شكل سالفتنا مطوله...ما ادري كيف نثبت برائتنا...قدامهم وقدام اهلي...
    سلطان تذكر اهله: اهلي!!!....لو عرفوا وش راح يسوون....؟"ومسك راسه"..يا الله...يارب وش راح يكون مصيرهم وشلون راح يصدقون اني برئ...والحين لو عرفوا وش ردة فعلهم..

    وحس بالضيقه اكثر واكثر...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    فتحت عينها وحصلت ضاري جنبها ويتأملها..
    لمست خدها حصلت الغطاء مشيول عن راسها..
    : لا تتحركين...
    مدى: انا ليه هنا...؟
    ضاري ما رد عليها ... ما يدري وش يقول لها يخاف يذكرها وتنهار عليه..
    لكنها تذكرت والدموع نزلت على خدها...
    : الله يرحمك يا يمه...تركتيني لحالي بالدنيا هذي...لا اخو ولا ابو ولا سند..
    ضاري: مدى...الحين ارتاحي...انتي تعبانه وخليك من التفكير هذا...
    مدى: امي راحت مني..وشلون ارتاح وشلون...!!
    ضاري: ادعي لها بالرحمه ترتاح هي وانتي ترتاحي...
    مدى بكت بصمت...
    ضاري: وين اخوانك...؟
    مدى تذكرتهم: في البيت...لازم ارجع البيت ابتهال لحالها..
    ضاري: راح ارجعك لهم بس بعد مات يخلص المغذي اللي بيدك..
    سكتت شوي ورجعت نامت مره ثانيه...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    موضي بهمس: ترى محمد اخوك رجع من جديد...
    لطيفه: محمد!!!
    موضي: ضاري طلعه لنا...ما ادري من وين..؟
    لطيفه وكأن السنين طمست اخوها من ذاكرتها..
    : الا صح..وين كان هالسنين..مو قلتوا مسافر؟
    موضي: الا كان مسافر..بعد ما اخذ حلاله تبرا منا..والحين رجع...
    لطيفه: الله يا الدنيا...محمد!!....والله نسيت شكله...الله يهديه الفلوس عمت قلبه...
    موضي: الا صادقه...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    بعد ما خلص المغذي...ضاري اخذ مدى لبيتهم..وكان الصمت سيد الموقف غير دموع مدى اللي تصرخ بالعالي الصوت وتقول "اغلى البشر راحــــــــــت"

    "يايمه حـارت الدمـعه ابكيها وتبكيني
    تنسيني ولاتنسى...الـيـن ابـكي انا فـيـهـا
    يتوه الدمع بجروحي الين ارخي هدب عيني
    يسابق نظرتي يجري ولاادري كيف ابخفيها
    حنان الدمع يايـمـه قتلني واتعب سنيني"




    وصلت للبيت...
    وقفت ساعه عنده..ما تدري وشلون راح تدخل...وتستقبل ابتهال بالخبر هذا..ولا تدري وشلون راح تدخل وتعصف بها الذكريات اللي ماليه البيت...ولا تدري وشلون راح تكمل حياتها من بعد ما راحت منها روحها...
    ضاري شجعها: توكلي على الله...ابدخل معاك..
    مدى بالوقت هذا محتاجه لاي شخص يوقف معاها مهما كان..فتحت الباب..ودخلت..

    ابتهال سمعت صوت الباب وفزت ...ووقفت بنص الممر وجنبها بدر ووداد..
    واقفه تنتظر مدى ومعاها امها...شافت مدى داخله وجنبها واحد..ولما قربوا شوي ميزته..
    هذا ضاري...استغربت وجوده..بس هو مو همها الحين..
    قربت لمدى: وين امي.....؟
    مدى طالعت عيون ابتهال...كيف راح تقول لها..
    ابتهال تبي أي جمله الا الجمله اللي تقراها بعيون مدى..
    :في المستشفى تعبانه...؟
    مدى ودموعها تنزل هزت راسها بلا..
    ابتهال غرقت عيونها دموع وصوتها اختفى: اجل وينها...؟
    مدى رفعت راسها فوق للسقف تبي تشوف روح امها..
    :ابتهال......امي راحت..
    ابتهال لفت على ضاري اللي كان منزل راسه وواقف ورى مدى..ورجعت تطالع مدى..
    :مدى..بلا هبل وين امي؟؟....من شوي كانت طيبه وما فيها شي...لسه قالت لي اسوي القهوه...وقبلها كنا نسولف مع بعض..حتى انها دعت لجدة مشاعل ام ناصر تذكرين؟؟...والله ما كان فيها شي..
    مدى بكت بصوت عالي: خلاص يا ابتهال..خلاص ..قلبي عورني..
    ابتهال صرخت: مـــــــــــدى..امي...امي وينها؟؟لا تروح لا تخليني من لنا غيرها...
    ضمتها مدى: ابتهال تكفين اسكتي..
    ابتهال: القلب الحنون ما تقدر تخلينا لحالنا...ما تقدر تخلي بناتها..
    مدى: الله يرحمها..
    ابتهال صارت تصارخ وتشاهق ومدى ضامتها بقوه...
    ضاري شاف وداد وبدر دخلوا في عالم الدموع وهم ماهم عارفين ايش اللي صاير...اخذهم وطلع معاهم للملحق ...وقبله مع مدى داخل...
    "مساكين بنات عمي....والله عانيتوا كثير...."


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    بعد ساعتين...


    ضاري بالصاله...ومدى وابتهال بالغرفه يعزون بعض..
    ابتهال: وين ابوي..؟
    مدى: ما شفته يومين..
    ابتهال: لو عرف ....بيحس؟
    مدى: ما ادري يا ابتهال..
    وسكتوا شوي..
    مدى: ضاري..برى..
    ابتهال: خلينا نطلع له..
    ولبسوا حجابهم وطلعوا له..
    مدى: اسفين يا ضاري تعبناك معانا..
    ضاري: لا تعب ولا شي...
    مدى: كان تبي تروح...روح الله يجزاك الف خير....
    ضاري: ما راح تركم هنا لحالكم..
    مدى: ما لنا مكان ..هذا بيت ابونا..
    ضاري: سلطان مو معاكم وما اقدر أئمن عليكم هنا...
    مدى تذكرت سلطان: سلطان ما اجري ايش عليه.."وخنقتها العبره"
    ضاري حس فيها انها راح تبكي: خلاص انا رتح اتكفل بموضوعه لا تخافين...بس الحين خذي لك كم غرض مؤقت..راح اسكنكم بفندق..
    مدى: ماله داعي ضاري..ما راح يصير علينا شي..
    ضاري تنهد: مدى...خلاص سوي اللي اقوله لك..
    ابتهال أيدت فكرته تبي تبعد عن البيت شوي...تحسه خانقتها ريحة امها فيه..
    : الا مدى نبي نطلع..
    مدى سكتت...وراحت تجمع اغراضهم..



    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


    بغرفه بالفندق....

    ضاري بعد ما تطمن على كل شي..
    : مدى تعالي شوي...
    مدى قربت..بعد ما جففت دموعها اللي كل شوي تخونها وتنزل..
    : هلا...
    ضاري: على موضوع سلطان لا تشيلين هم...انا بشوفه اوكي..وثاني شي بالنسبه لي.....احم.....ام سلطان بكره اجي واخذك نروح لها ونصلي عليها زين...
    مدى تجمعت الدموع في عينها وهزت راسها يعني اوكي...
    طلع ضاري مكا تحمل منظرها...كسرت قلبها نصين...

    مدى حست انها ضايعه تايهه...اكيد ان هذا حلم لحد الان حلم مو حقيقه...

    "اكيد راح اصحى.....اصحي يا مدى اصحي.."




    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    فــــــــــــي المستشفــــــــــــى..
    :سامي...لازم تسافر المانيا..
    سامي: ليه؟؟؟
    اريام: هناك العلاج افضل لك..
    سامي بعفويه: مستحيل اسافر واخليك ..
    اريام ابتسمت له من داخل: ومن قال اني راح اخليك...انا معاك...ايش قلت..؟؟؟







    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@ @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


  9. #39

    افتراضي

    الجــــــــــــزء العشـــــــــــرون..

    رجع لبيتهم محدود حيله..كان يوم حافل..
    دخل حصل زحمه وازعاج..
    "يا الليل..والله تعبااان"
    راح لعند الصاله: السلام عليكم..
    الكل: وعليكم السلام...
    لطيفه: يا هلا والله ببعد حيي..
    ضاري والتعب واضح عليه: هلا فيك..
    لطيفه قامت له: ضاري فيك شي..؟
    ضاري: لا..ما فيني شي..
    لطيفه قربت منه اكثر: لا والله..وجهك يقول غير كذا..
    ضاري تنهد: عمتي والله ما فيني شي...بس واحد من العيال متوفيه امه وكنت معاه..
    لطيفه حزنت: لا حول الله..اجل روح ارتاح يا بعد قلب عمتك..
    ضاري حاول يبتسم: ا نشا الله.."وطالع موضي"..تصبحون على خير..
    موضي ما ردت عليه..وراح وخلاها..كان ناوي يعدي البنات..بس وين ..وفيه رهام وريماس..
    ريماس: مساء الخير ضاري..
    ضاري وهو يضغط اللفت: هلا هلا..
    رهام: كيفك يا ولد الخال..؟
    ضاري: بخير..
    ووصل اللفت: يله عن اذنكم..تصبحون على خير..
    واختفى عن عيونهم..
    ريماس انقهرت: بس!! ما امداني اشوفه زين حتى..
    لانا بجديه: شكله تعبان..
    رهام: لا واضح عليه..
    دانا: يا قلبي عليك يا اخوي...الشغل هد حيله..
    مأثر: الله يعينه..
    ريماس لفت عليها بقوه: ما ادري احس في ناس حاشره نفسها بالغصب..
    مأثر ما ردت عليها..
    لانا: ريمو...خير ايش الكلام هذا..
    ريماس: يا اختي اخوك ينرفز..


    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


    رمى نفسه على السرير بدون ما يبدل ملابسه..
    :آآآآآخ..ظهري بينكسر...والله قطعتي قلبي يا مدى..الله يعينكم ويصبركم بس..
    وراح في نومه بدون ما يحس باللي حوله..




    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    النوم ماله مكان الليله بينهم..وهم عارفين ان الجاي اصعب من اللي راح..ايام مجهوله تخفي الكثر..وتحمل بين طياتها احداث ما تجي لا على البال ولا الخاطر..
    مسحت دمعه نزلت غصب عنها...حاولت توقف دموع..بس الدموع رافضه ومعلنه التمرد..
    : نمـــــــــتي..؟
    مدى: لا..
    ابتهال لفت عليها: مدى احضنيني....اشتقت لامي..اشتقت لها وربي..
    مدى حضنت ابتهال والالم مالي قلبها..ونامت كل وحده في حضن الثانيه..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    الليله بعد ما كانت هينه عليه..صعبه ينام في مكان مو له..وداخله ظلم واضطهاد..صار يتقلب وكأن الجمر تحته..
    : سم بالله ونام...وبكره بأذن الله احسن..
    سلطان تنهد من قلب: الله يسمع منك...الله يسمع منك يا ثامر..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


    صبــــــــــاح الجمعـــــــــــه..


    فز من نومته: بسم الله ارحمن الرحيم..اعوذ بالله من الشيطان الرجيم..اووووف وش هالحلم...الله يستر..
    قعد على حيله..شاف ثوبه عليه من امس..دخل دورة المياه واخذ له شور يرد روحه شوي..وبدل ملابسه ونزل..
    مر في الصاله ما حصل احد..شافهم على طاولة الاكل يفطرون..
    : صباح الخير..
    الكل: صباح النور..
    ضاري: انا طالع..بالعافيه عليكم..
    ابو ضاري ما كلمه من اخر مره ..بس طالعه بعيونه..
    ضاري عرف ان ابوه زعلان عليه..بس ما عليه من احد ..وهو حاط في راسه موال.."وطلع"
    موضي نغزها قلبها.."وش عنده اليوم جمعه وطالع بدري..الله يستر من هالولد"
    دانا: وين اريام..؟
    موضي: ما جات الا متأخر ونايمه..


    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


    بعد الفطور..
    جالسه تستنى الفرصه عشان تكلمه..
    : الا اقول حمد..
    حمد لف عليها: خير..
    موضي: وش راح تسوي لولدك ضاري..
    مد لف للجهه الثانيه: ما ادري..
    موضي: طيب انا عندي حل..
    حمد عارف حلولها فا ما اعطاها أي اهميه: وايش هو..؟؟
    موضي: اكتب الحلال باسمي..
    حمد انصدم: نعــــــــــم!!
    موضي بلعت ريقها: عشان ما يكون في يد ضاري حل..الحلال حلالي..
    حمد سكت" مجنون انا اكتبه باسمك..اعطي اخوي ولا اعطيك.."
    موضي: ها ايش قلت...؟
    حمد: اشوف..اشوف..
    موضي.."مالت عليك بس"..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    وصل مركز الشرطه..ودخل عليهم..وتفاهم معاهم وعرف ان سالفة سلطان ماخذه وقت..
    : طيب ممكن اشوفه..؟
    وبما ان ضاري عنده وسطات ومعارف فا كان وضعه ماشي..
    سلطان يمشي في الممرات..وماهو عارف من اللي جاي يزوره..
    "يعني ممكن يكون ابوي...؟"
    وطاحت عينه عل ضاري واستغرب وجوده..
    : ضاري...!!
    الضابط: اخليكم براحتكم..."وطلع"
    وقف ضاري وحضنه: هلا سلطان..
    سلطان ما تفاعل معاه وسكت..
    ضاري حس بسلطان: انا راح اتابع قضيتك لا تخاف..
    سلطان بلهفه: اهلي تعرف عنهم شي..؟
    ضاري اهتز كيانه..بس ما بين..ايش يقوله وايش يخبي عنه..ما يقدر يقوله امك توفت والسبب انت..ولا يقدر يسكت لان مفروض يعرف الشي هذا...
    سلطان لاحظ صمته: ضاري...فيهم شي..؟
    ضاري ابتسم وحط يده على كتفه: لا تقلق انا نعاهم..
    سلطان: الله يخليك انتبه لهم..ترى مالهم في هالدنيا احد..
    ضاري: هم بعيوني يا ولد عمي..
    سلطان ارتاح نسبيا..ضاري واضح عليه ثقه..
    : تسلم والله..تكفى يا ضاري ساعدني ابي اطلع من هنا وربي برئ ولا لي دخل بالسالفه..
    ضاري: ايوه..انا ماشي في موضوعك ولا تخاف..وراح نعرف من دبسك بالسالفه..
    سلطان: هو واحد مافي غيره..
    ضاري انصدم: تعرفه....؟؟؟
    سلطان: ايوه..واحد اسمه مهند..هو الوحيد اللي بيسوي فيني كذا..
    ضاري طلع للضابط..وخله يرجع يفتح التحقيق من جديد..ويجيبون هذا اللي اسمه مهند ويحققون معاه هو وشلته الكريمه..



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    توجهه للفندق...وشايل هم ..كيف راح ينقل البنات عشان يودعون امهم للمره الاخيره..
    ضرب باب الغرفه,,,شوي وانفتح..
    ابتسم ابتسامه حلوه: يا صباح الخير..
    مدى نزلت راسها: هلا تفضل..
    دخل ضاري وجلس..
    جلست مدى قباله ..
    رفع عينه عليها..وجهها اصفر وبدون ملامح..خاف عليها..
    :مدى اكلتي شي...!
    مدى هزت راسها بلا..بعدين تكلمت: ما اشتهي..
    ضاري وقف: لالا كذا ما يصير..
    دخل المطبخ ورجع معاه عصير..
    : اشربي هذا على الاقل يرد روحك شوي..
    مدى بتبكي: والله مو مشتهيه..
    ضاري رحمها: معليش اغصبي نفسك..تبين تطحين علينا...؟
    مدى خذته منه وشربت شوي ومسكته..
    طلعت ابتهال..وباين انها لسه باكيه لحد ما ورمت عيونها..
    : لازم نروح بيتنا قبل..خلينا نشوف ابوي..
    مدى خلاص العبره ذبحتها ماهي قادره تتنفس بس ماتبي تبكي..وتبكي ابتهال معاها..
    : انا رايحه اجيب عبايتي..
    جلست ابتهال..
    ضاري بترجي: قوي نفسك عشانك وعشان اختك..
    ابتهال كالعته وهزت راسها بـتأييد..
    طلعت مدى متغطيه..وطلعوا كلهم للسياره..ومعاهم وداد وبدر..
    مدى: انا بنزل اشوف اذا كان في البيت ولا..؟
    ابتهال: اذا كان موجود خليني اجي معاك..
    مدى: طيب..
    فتحت الباب..وهي قد ما تقدر تسرع بخطواتها..دخلت للصاله ..وهبت عليها ريحة امها..حستها خنقتها..
    لفت شافت ابوها جالس ونص صاحي...
    رجعت لابتهال واشرت لها تجي معاها..
    جلسوا الثنتين عند ابوهم وطالعوه..
    ابتهال بهمس: الله يرحمك يمه..."وبكت"
    مدى: ابتهال.. لا تفضحينا لحد ما افهمه السالفه..
    حاولت ابتهال تمسك نفسها...
    مدى: يبه..
    لف عليها ابو سلطان..
    مدى وعيونها امتلت دموع: يبه..امي...امـــ"وشهقت"
    ابو سلطان حس ان في شي: وش فيها ام سلطان...؟
    مدى ما قدرت تتكلم..
    ابو سلطان احترق في مكانه: وش فيها امك...؟
    مدى: تطلبك الحل...امي راحت..يا يبه راااحت..
    ابو سلطان وقف: وش تقولين...؟
    كان صوت بكي مدى وابتهال كافي يكون جواب وتأكيد له..
    حس ان الدنيا تدور فيه..ام سلطان راحت..!! وشلون..؟
    زوجته اللي حبها طول عمره..عاشت معاه مره اكثر من حلوه..ذاقت منه الويل..وتحملت معاه الالم والآه.....راحت!!
    نزلت دموعه: الله يرحمها...."ونزل راسه"..دفنتوها...؟
    مدى هزت راسها بلا..
    ابو سلطان حس براحه شوي...على الاقل راح يدفنها...حس نفسه صغير...لهدرجه انا ما ادري عن الدنيا..لهدرجه وجودي والعدم واحد...زوجتي راحت وانا موجود وما اعرف الا اخر شخص..وبناتي يعانون لحالهم..
    طاح على الارض ومسك راسه..."حرام اكو ناب...حرام اكون زوج...احرام اعيش انا وهي تموت...حرام"
    وبكى...بكاء الرجال غير..يهز كيان البيت..يدمر قلوب البنات..ويأثر فيهم..دمعته دمعة قهر والم..ويمكن حقد على اللي كان السبب في حاله...
    حضنوه ابتهال ومدى...وبكوا في حضنه لاول مره..
    : عظم الله اجرك يبه...راحت للي ارحم منا..
    ابو سلطان: ما شافت معاي يوم حلو..
    مدى: ربي يعوضها الجنه ان شا الله..

    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    ضاري حس انهم تأخروا..
    : بدر...وداد..خليكم عاقلين انا بروح شوي واجي زين..؟
    الاثنين: زين..
    نزل ضاري ودخل ..شافهم حاضنين ابوهم..اثر فيه المنظر..عمره ما حس بالحنان..لا ام..لا اب..بس فيه مرت ابو...علمته كيف القهر..زرعت في قلبه القسوه والحقد..دايم هو بعيد عنها وعيالها القريبين..عيالها ياخذون كل شي وهو ولا شي...
    هو الغريب...المنبوذ...عمرها ما حسسته بالحب وشاف منها صدر حنون..لا في طفوله ولا مراهقه ولا شباب..
    مدى بعدت عن ابوها: يبه نمشي...
    ابو سلطان وعينه مكسوره: يله..
    ضاري راح يسلم عليه: عظم الله اجرك يا عمي...
    ابو سلطان رفع عينه بقوه: وش جابك انت...؟
    مدى بسرعه: يبه..ضاري هو اللي واقف معانا...
    ابو سلطان سكت...بس في باله...ان مستحيل يطلع من اخوه بذره صالحه..
    اخذهم ضاري للمغسله وغسلوها وصلّوا عليها ودفنوها..
    وصار العزاء في بيتهم..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    سلطان : وقلت للضابط عن مهند وشلته..
    ثامر ضرب راسه: ليه..؟؟...اخاف يقولون لهم عن السرقات اللي سويناها...
    سلطان سكت..ما يدري وشلون فاتته النقطه هذي..
    ثامر:وش راح نسوي..؟...اكيد راح يخلونهم يعترفون..
    سلطان: سرقه ولا مخدرات...
    ثامر: صح..هي فينا فينا..على الاقل سرقه ولا مخدرات...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    :راح اجي لعندك في البيت..
    دانا: لا..فيصل خلينا نلتقي برا,
    فيصل: دنو..ايش فيها لو جيت بيتكم...؟
    دانا: ما فيها شي..بس...يعني..
    فيصل: اذا انتي منحرجه مني قولي..
    دانا: لا والله مو منحرجه..
    فيصل: اجل خلاص انا ابي اجي عندك..
    دانا: اوك..خلاص حياك يا قلبي..
    فيصل فرح: دقايق وانا عندك..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    نزلت اريام..وحصلت امها وابوها جالسين..ولانا على اللاب توب كالعاده..
    سلمت عليهم وجلست..
    وهمست لامها: كلمتيه عن سفرتي..
    موضي: لا..ما فضيت..
    اريام:ليه...يمه مافي وقت..
    موضي: خلاص كلميه انتي..
    اريام: الله يهديك يمه وشلون الحين بقوله..
    حمد: خير فيكم شي بعد!!
    اريام توترت: ايوه...يبه..في بعثه لي المانيا..ونفسي اروح لها واكمل دراستي..وامي وافقت وباقي انت ..وبنات كثير راح يكونوا معاي..
    حمد: مو صعبه تروحين لحالك...؟
    اريام:بالعكس بابا...انا مسؤوله عن نفسي واتوقع انك واثق فيني مو...؟
    لانا كشرت: ايش...!! المانيا..والله تطورت قرقر..
    اريام: لانا ما وجهت لك كلام..
    لانا وعيونها على اللاب: اصلا فكه منك..
    موضي بنبره حاده: لانا!!
    سكتت لانا..
    اريام: ها يبه..اجهز نفسي معاهم..
    حمد: والله هذا مستقبلك وما اقدر اقول لا..
    اريام فرحت وراحت تبوس راس ابوها: مشكور بابا..
    حمد: لو اني ما اثق فيك ما خليتك تروحي بس اعرف انك ما راح تخيبي ظني فيك..
    اريام فرحانه والدنيا مو ساعيتها من الفرحه..وعندها امل كبير بعلاج سامي...



    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    مشاعل ومرام جالسين جنب ابتهال يواسونها...وكان البيت زحمه من الحريم اللي جايين يعزونهم..
    ابو سلطان قفل على نفسه الغرفه ولا قابل احد..
    مدى كل مالها وتزيد همومها ومسؤولياتها..الحيد بدال ماهي مسؤوله عن معيشتهم بس..صارت هي الكل لهم..وتحاول تغطي مكان امها..
    كان عزاء الرجال في بيت مشاعل اقرب بيت لبيتهم..والمسؤول عنه ضاري..
    عبد الله: اجل وين سلطان...؟
    ضاري: لسه ما عرف عن امه...
    عبد الله: ليه..؟؟ مفروض تقولون له..
    ضاري يصرفه: ما ندري وينه..وجواله مسكر..بس اكيد راح نقول له..
    عبد الله سكت...ومع أنه ما اقتنع بالعذر.."سلطان وين راح يروح...؟"

    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    بالليــــــــل..
    ادنا لبست برمودا بيضاء وتشيرتاسود..وشوز اسود..وحطت مياك اب خيفيف وناعم ..
    لانا: على وين...؟
    دانا: بيجي فيصل..
    لانا ما استوعبت: هنا....؟
    دانا : ايوه..
    لانا: ليش تخلينها تجي بيتنا...انا ما هضمتها برى عشان تجي عندي..
    دانا: لانا..بليو لا تدخلي وهي جايه لي مو لك..
    لانا: ما علينا...شوفتي اريام بتروح المانيا..
    دانا انصدمت: ايش....؟ وليه.؟
    لانا: تقول دراسه..بس انا اشك في هالبنت...طالعه لنا بحركات..
    دانا: عيب عليك هذي اختك...وبعدين اريام عاقله..
    لانا: الله يستر...بس بصراحه توقعت ابوي يرفض...
    دانا: على اريام ما راح يقول شي...
    لانا: معاك حق..ما يسمع في اريام..ما ادري على ايش...المهم انا رايحه لغرفتي..
    دانا: اوك..."ونزلت"
    وحصلت امها: هاي ماما..
    موضي: هايات...على وين..؟
    دانا: بتجي صاحبتي..."وسمعت صوت الجرس"...هذه هي..
    فتحت الخدامه لها...
    راحت دانا تستقلبها...احتضنها فيصل بطريقه غريبه مو مثل الحضن العادي طبعا..
    وطالعها: اشتقت لك...
    دانا: وانا بعد..
    فيصل ابتسم بخبث: وانتي ايش...؟
    دانا استحت: فيصل يله عاد..تفضل..
    دخلوا عند موضي..
    : ماما هذي صاحبتي..
    موضي انصدمت ..تطالع الشعر..واللبس ...والاكسسوار اللي عليها..
    :هلا..هلا والله..
    فيصل صافحها: هلا فيك..
    دانا: هذي ماما..يا ماما هذي..آآ...احم..."وطالعت فيصل"
    فيصل: انا اشواق..
    موضي: هلا حبيبتي كيفك..؟
    فيصل: الحمد لله تمام..بس بصراحه باين وكأنك اخت دانا مو امها..
    موضي انتفخ راسها: ههههههه ربي يسلمك قلبي...تفضلوا تفضلوا..
    دانا: لا مامي...راح اروح غرفتي اريح لنا..
    موضي: اوك براحتك..
    دانا مشت جنب فيصل..
    : بصراحه قصركم روعه..
    دانا: ذوق مامي...
    فيصل: اها...باين ان امك شي..
    دانا: سيدة مجتمع مرموقه.."وقابلت اريام طالعه"..هلا اريام..اعرفك على صاحبتي..
    اريام طالعت فيصل من فوق لتحت: صاحبتك..!! هلا والله وغلا..
    دانا: اشواق..وهذي اختي اريام..
    فيصل : هلا اريام..
    اريام: تشرفنا...عن اذنكم الحين مستعجله..بس لي جلسه معاكم..ان شا الله الحق عليكم..
    دانا: ا نشا الله..
    وراحت اريام..
    فيصل: هذي غير عنكم..
    دانا: اريام شخصيه مستقله..بس هي تبي تشوفك بما انها اخصائيه تحب تدخل نفسها بكل شي ههههههه ولانا تكرهه هالنقطه ودايم تقول تفشلني لانها تتدخل في صاحباتي لما يجوا عندنا..
    فيصل: ههههههههههه

    ووصلوا لغرفتها..
    دانا: وهذي غرفتي....لالي."وجات عندها..وهذي لالي..
    فيصل شالها: واااااااااو..بصراحه شي..
    لالي خافت منه..
    دانا: لالي اعقلي..
    تركها فيصل: شكلها ما حبتني..يحق لها بعدك ما راح تحب احد..
    دانا ابتسمت له: ما توقعت اسمك اشواق..
    فيصل عقد حواجبه: ما احب الاسم هذا...اسمي فيصل وبس..
    دانا: بس توهقت مع امي ههههههه..
    فيصل: عادي تصير..بس حلو امك تقبلتني..
    وجلست على السرير..
    شافت صور عائلتهم على الطاوله اللي جنبها..
    : ما شا الله عليكم..حلوين مع بعض...بس من هذا..؟
    دانا ابتسمت: هذا ضاري..
    فيصل: بصراحه اخوك شي باين انه شديد..ومن هذا..؟
    دانا: هذا ولد الغربه اللي قلت لك عليه..
    فيصل طالع الصوره ما قدر يتركها...في شي جاذبه بالولد الغريب هذ..
    دانا: خلي الصوره ..ما عليك منهم..
    وكملوا السهره مع بعض...


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    اخـــــر الليــــــــل..
    ابتهال: مدى تكفين كلي شي..الله احسك راح تموتين..
    مدى: من وين لي نفس..تكفين ابتهال ابعدي عني هالاكل...
    ابتهال: ما يصير..انا مالي نفس بس غصبت عمري..يله مدى..
    وسمعوا صوت..احم احم..
    ودخل ..السلام..
    ابتهال: هلا ضاري ..تعال شوف مدى ما حطت شي في فمها من الصباح..
    ضاري: لالا.ليه يا مدى ما اتفقنا ما تهملين حالك..
    مدى تحس كبدها لايعه من كل شي ومن كل الناس..
    :مالي خلق شي..
    ضاري: على الاقل شوي..
    مدى: والله ما اشتهي خلاص لحد يجبرني..
    وسمعوا باب غرفة ابوهم يفتح...طلع وباين انه باكي لحد ما انفجر راسه..عليه ثوبه وشماغه بيده ومر من عندهم ساكت..
    : على وين يبه..
    محمد: ما راح تشوفون وجهي مره ثانيه..انا ما استاهل اني اكون ابوكم..
    وقفت ابتهال ...وبعدها مدى..
    : يبه لا تتركنا انت بعد..
    محمد طالعهم: سامحوني يا بناتي..."وراح"
    لحقته ابتهال : يبه..وقف ..وقف الله يخليك..
    لحد ما تسكر الباب في وجهها وراح..
    مدى طاحت على ضاري..
    ضاري راح لها بسرعه وقرب من عندها..يبي يمسكها ما قدر..يبي يصحيها بس ما يقدر يلمسها...حس انه عاجز وما يدري ايش يسوي....
    صرخ: ابتهااااااااااال..
    جات ابتهال وشافت مدى طايحه على الارض واخترعت: وش فيها..
    ضاري راح يجيب لها مويه من المطبخ..وصحتها ابتهال..
    وهي تبكي: مدى اصحي...لا تخليني بعد انتي..
    فتحت عيونها مدى..:ابتهال!!
    ابتهال: هلا يا قلب ابتهال انتي...
    مدى شافت عيون ضاري تراقبها بخوف..
    : انا بخير...لا تخافون..
    ضاري واخيرا تكلم: هذا اللي ما ياكل..
    مدى ضاقت فيها الدنيا: وهذا ابوي تركنا بعد..ابتهال قولي لي من بقى لنا..؟
    ابتهال سكتت..
    ضاري: سلطان بيطلع.................وانا معاكم ما اكفي..
    مدى سكتت وودها تقوله ترى ما دمرنا الا انت واهلك..
    ضاري: شكل مالكم رجعه للبيت هذا..وانتوا مالكم احد هنا..خليكم في الفندق لحد ما يطلع سلطان ونتصرف..
    مدى وابتهال سكتوا...ضاري الحين وليهم بعد الله..مالهم غيره..وخصوصا ان سلطان مصيره مجهول..
    وفعلا نفذوا اللي قاله ضاري واخذوا اغراضهم كلها..وتركوا بيتهم للابد مع كل ذكرياته المره والحلوه اللي محسوبه عليهم..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    دخل سيارته في القصر..
    ونزل ووقف عند الباب بيدخل..الا الباب ينفتح..
    وشاف بنت..لالا ولد !! لحظه..
    باس دانا: يله دنو اشوفك بكره اوك..
    دانا بحب: بصراحه انبسطت اليوم معاك..
    فيصل: وانا اكثر يا قلبي...
    وطلع وصدم في ضاري..
    ضاري متنح يطالعها..
    : ضاري مو..."مد يده"
    ضاري يطالع الملامح بنت..بس بدون عبايه..ولا عبر يده..
    فيصل سحب يده وابتسم: انا اشواق صاحبة دانا..وتصبح عل خير..
    ضاري ما رد عليه..لحد ما شافه راح..
    دخل داخل..
    : دانا...ايش هذا..؟
    دانا خافت: تقصد اشواق..؟
    ضاري: ايوه..
    دانا تصرف: ستايل ضروي..ستايل..
    وراحت ركض ..ووراها لالي...
    ضاري: الحمد لله والشكر...انهبلوا البنات..


    &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

    سامي: انتي متأكده من قرارك..
    اريام: ايوه..
    سامي: طيب عندي لك طلب واتمنى ما تفهميني غلط..
    اريام: تفضل...
    سامي: ايش رايك اتقدم لك ونسافر......
    اريام انصعقت من الفكره..:شنـــــــــــو....؟؟




    @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@ @@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

    نهـــــــــــــــــــــــاية البـــــــــــــــــارت..


  10. #40

    افتراضي


    ياااااااااااااااااااااااااااااي..

    الباااااااااااارتين روووووووعه..

    اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ..

    الله يرحمك يام سلطاااااان..

    والله يفكك ياسلطان من السجن ..

    اوووف الغذر مهند الله ياخذه ويفكنا منه إن شاااء الله يصيدوووووه ويذبحووووووه ..

    وابو سلطان احس موقفه مرررررره سخييف ليش يترك عياله في هالوقت الي المفرووض يكون جنبهم ..

    بس يلال الله يرجعه بالسلاامه ..

    ومدى قااهرتني متى راح تعدل تصرفاتها مع ضروووووي .. بس والله إني احبها هالمدى..

    واتوقع إرياام راح توااافق على ساامي وابوها اتوقع كمان بيوافق هو مع ضاري..

    ننتظر البارت الجاي ياقلبو..


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك