موقع و منتدى الفراشة النسائي

يعد هذا الموقع أكبر منتدى نسائي للمرأة العربية وأحد مواقع !Yahoo مكتوب. انضمي الآن وشاركينا تجاربك وخبرتك و تمتعي بالتعرف على صديقات جدد.



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3
Like Tree0الاعجابات

الموضوع: كيف تتعامل مع من ظلمك~~

  1. #1

    الصورة الرمزية Sώėėτy ĜιяL
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    46




    Heart** كيف تتعامل مع من ظلمك~~

    كيف تتعامل مع من ظلمك~~

    الانتقام أمر ينقسم الرأي فيه فالبعض يراه حق مشروع والبعض يراه كما يقول البشير بولس

    " دعوا الانتقام للرب " اي يترك الظالم ليجازيه الله على فعلته .

    ان قام احدهم دون اي سبب بعمل شيء مشين ضدك فماذا ستفعل به ؟؟؟
    هل تنتقم من من ظلمك ام تتركه ؟؟؟
    هل هناك مواقف يمكننا ان نسامح ومواقف لا يمكننا ان نسامح بها ؟؟؟
    فالموضوع الاجتماعي هو قتل بل ابشع فمثلا سافل يشوه سمعتك او سمعة إنسان يخصك في المجتمع فماذا ستفعل وقتها ؟؟؟
    هناك ألاف التساؤلات لكن لكل إنسان فكر من خلاله يتعامل مع الموقف
    كيف تتعامل أخي نتمنى المشاركة وبكل صراحة

    منقوووووووووووول اتمنى التفاعل منكن




    التعديل الأخير تم بواسطة Sώėėτy ĜιяL; 02-10-2011، الساعة 10:30 AM







    لأن (الله ربي )
    سأبحر في أُمنياتي .. سأزيدُ رغباتي!

    سَأطمع في دُعائي أكثر ..
    لأن الله رَبي !
    سأطرُق البابَ وإن طال الفَتح `
    سأنطَرِحُ على الأعتاب وإن امتدّ الزمان ،

    فحتماً ولابُد ; سأبكي فرحاً يوماً
    من دَهشتي بالعطاء .. / لأنه " آلله



  2. #2

    افتراضي

    هلا بك أختي , ربي يجزيك الخير على طرح موضوعك ..
    ..

    هكذا هي الدنيا يا أختي , نرى هناك من هو ظالم و من هو مظلوم ..
    تتعدد الأسباب و الدواعي .. و يكاد الظلم كما نراه في أيامنا هذه سائداً ..
    و منتشراً , و قد أصبح الخوف من الرقيب سبحانه شبه معدوم من قلوب الأكثرية ..

    فـ نرى ذاكَ يظلم أخاه و الآخر يظلم أباه و اخوانه و اقاربه
    ولا رادع لهم ولا لسوء فعلهم

    إن قلنا اتقوا الله اخذتهم العزة بالإثم و قليلاً من يتذكَّر و يخشى
    و يعرف أنَّه اخطأ و عليه الإعتذار و التوبة

    نسأل الله أن يجعلنا مظلومين لا ظالمين

    ..

    أياً كان من يظلمني , لا أكاد رفع بصري له أو اناظره ..
    لأني في داخلي ذا علمٍ كبيـر و يقينٍ أكبر أنَّ الله عنده الحق و العدل سبحانه
    سيأخذ بحق من ظَلَمَ و سيردُّ الحقوق إلى أهلها

    إن تعرَّضت في يومٍ إلى ظلم , فـ أول شي اعلمه و أؤمن به ..
    و يجعلني حتَّى و إن تألَّمت صبورةٌ و مؤمنة ..
    هو أنَّ الله مع الحق و مع المظلومين ..

    لذلك يطمأن قلبي و يهدأ , ولا أخفيك أنه لا شيء أشدُّ على قلبي من الظلم ..
    و الكذب ..

    سواءٌ لي أو لـ غيري ..

    إن تعرضت لذلك , فـ من حق نفسي أن ادافع عنها و أظهر للعالم من أكون حقيقة ..
    وقبل ذلك أكون متوكلة تمام التوكل على من خلقني و خَلَقَ الخَلْقَ أجمع ..

    فـ أدافع عن نفسي بصبرٍ و ثبات , و لا يتزعزع الإيمان بـ داخلي أنَّ الله ناصري ..
    و إن وَقَف بنو البشر كُلُّهُمُ ضِدِّي ..

    من ظُلِم , أو تعرَّض لـ ظلم من أحد فـ لـيعلم قبل أي شي ..
    أنَّ الله معه و ناصره و مؤيده و لن ينساه و سيأخذ بحقه و إن طالت الأيام على الظالم

    ثقتي بـ الله ستجعلني في ثبات , مؤمنة , محتسبة , صابرة ..
    سأثبت من أكون و ادافع عن نفسي قدر الإمكان و الإستطاعة ..

    و لن أنسى بتاتاً سهام الليل التي لا تخطئ , أن يظهر الله الحق و ينصر المظلوم ..

    في كثير من الأحيان تغشاني الرحمة و الرأفة على الذين تعدُّوا على الخلق و ظَلَموا ..
    فـ أحِنُّ و ارأف لـ وجه الله ولا أدعو عليهم بتاتاً ..
    بل شيءٌ واحدٌ أقوله و ادعو به :

    يارب إني مظلومٌ فـ انتصر ..

    بأي طريقةٍ يشاء سبحانه , بحكمته و علمه سبحانه سينصر من صَبَر ..

    ..

    لا أنكر أني لو تعرضت مثلاً لـ ظلم قوي .. أنَّ قلبي رُبَّما يضيق و الغضب يجتاحني ..
    فـ لا أشد قلبي من الظلم شيء .. بل هو الأشد و الأقسى ..

    و على ذلك , لا يُصَبِّر المظلوم سوى تذكره أنَّ سيد البشر محمد ..
    - صلى الله عليه و آله و صحبه و سلَّم - قد ظُلِم و تأذَّى و تألَّم ..

    فما نعانيه و سنعانيه إن كَتَبَ الله لنا شيئاً سيكون أشد مما لاقاه النبي الأمي ..

    و ما ذلك إلا تصبيرٌ لكل مظلوم , فـ عقاب الله سيحل عاجلاً أم آجلاً على الظالم ..
    و إن طال بهِ الأمد ..

    ..

    نسأل الله أن يقينا شرور أنفسنا و الخلائق ..
    و أن يجعلنا مظلومين لا ظالمين ..

    فـ الظلم ظلمات يوم القيامة , ليس بالهيِّن أن يظلم إنسانٌ آخر ..

    فـ لو ذقنا ذلك في يومٍ من الآيام , فـ ما غيرُ رجاء الخالق سبحانه ..
    قبل أن ننصر أنفسنا و ندافع عنها على الوجه المطلوب ..

    نتوجَّه لمن لا تنام عيناه و نسأله عوناً و نصرة ..

    ثم ننصر أنفسنا بما يمليه عليه إيماننا و ما ربَّانا به الدين الحنيف ..

    (كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ
    فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ)
    [آل عمران:184]



  3. #3

    افتراضي

    والله بيني وبينك اتحسسسسسسسسسسسسب عليه وهذا يكفي ربي ياخذ حقي منه


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك