موقع و منتدى الفراشة النسائي

يعد هذا الموقع أكبر منتدى نسائي للمرأة العربية وأحد مواقع !Yahoo مكتوب. انضمي الآن وشاركينا تجاربك وخبرتك و تمتعي بالتعرف على صديقات جدد.



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12
Like Tree0الاعجابات

الموضوع: ابغى رسالة نصح وتعزيه بسرعهه ارجووكم

  1. #1


    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    30




    pen ابغى رسالة نصح وتعزيه بسرعهه ارجووكم

    ابغى رسالة نصح وتعزيه للصف الثاني متوسط بليززززززززززز

    احتاج مساعدتكم بكون شاكره للي تعطيني الحين بااااي


  2. #2

    افتراضي

    تستاهلين احد يعطيك الي تبينه
    منقول
    رسالة التعزية والمواساة

    تعريف التعزية : هي قولك عند وفاة أخ لقريب من الناس في الوقت والمكان المناسب : عظم الله أجرك وأحسن الله عزائك .

    جاء في صحيح البخاري ومسلم عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال أرسلت إحدى بنات النبيّ الكريم صلى الله عليه وسلم إليه تدعوه أنّ صبياً لها في الموت . فقال لمن أرسلته: ارجع إليها فأخبرها أنَّ لله ما أخذ ولهِ ما أعطى ، وكلُّ شيءٍ عنده بأجلٍ مُسمّى ، مُرها فلتصبر ولتحتسب .
    أعظم الله أجرك ، وأحسن عزاءك ، وغفر لميِّتك . هذا التعبير النبوي المسنون .
    الآن يقولون : عظَّم الله أجرك .
    عند تعزيتك ومواساتك أخاك أوقريبك أوأحد معارفك بمصابه ، يستحب أن تدعو لأخيك الميت ، بمثل ما دعا سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم لأبي سلمة رضي الله عنه حين توفي وعزى به أهله :
    "اللهم اغفر لأبي سلمة ، وارفع درجته في المهديين ، واخلفه في عقبه في الغابرين -أي كن له خليفة في ذريته الباقين من أسرته - ، واغفر لنا وله يا رب العالمين ، وآفسح له في قبره ، ونور له فيه ". رواه مسلم .

    فهي أدب الإسلام التي حض عليها لتكميل الشخصية المسلمة وتحقيق الانسجام بين الناس وشد أواصر المودة بينهم وهي ومن الفضائل التي تزيد في جمال سلوك المسلم وتدنيه من القلوب والنفوس و من باب التواصي بالحق وبالصبر

    تعريف رسالة التعزية : هي رسالة مواساة لشخص ما لإظهار مشاعر الحزن والألم بوفاة عزيز أو قريب وتتضمن شيئاً من الوعظ
    وتصنف من أنواع الرسائل الخاصة أو الشخصية المتبادلة بين الأقارب والأصدقاء والإخوان وفيها يعبر الكاتب عن نفسه ببسط مشاعره وعواطفه دون قيود أو تكلف ومنها رسائل النصح والشوق والشكر والتهنئة وغيرها
    وغالبا ما تجد المقالات الشخصية طريقها بعد وفاة الأعلام والعلماء فهذا هو ظرفها ووقتها المناسب ، فينتقل الكاتب من أداء واجب التعزية إلى ذكر محاسن الفقيد ومآثره وآثاره الفاضلة وأعماله الجليلة

    والرسالة كنص مكتوب ينقل من مُرْسِلٍ إلى مُرْسَلٍ إليه يتضمن عادة كلاماً يخصهما لها ديباجه ( مظهر ) وأصول معروفة يجب أن تراعى عند كتابتها تستطيع استنتاجها من الرسالة التالية :

    رسالةالتعزية :
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لأخي الفاضل / ............................................. ......... وفقه الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,وبعد :
    لقد آلـمنا نبأ وفاة والدكم، وفجعنا كما فجعكم ، فعند الله نحتسبه ، . وإنا لله وإنا إليه راجعون .
    أخي،أحسن الله عزاءك ، وعظم الله أجرك ، إن لله ما أخذ وله ما أعطى ، وكلٌّ عنده بأجل مسمى ، فلتصبر ولتحتسب . نرجو الله أن يغفر له ، وأن يرحمه ، وأن يسكنه فسيح جناته . وألهمك ووالدتك وإخوتك الصبر والسلوان .

    أخوك / ..................
    / / 142هـ

    أ ـ تعريف الرسالة : ـ هي رسالة مواساة لشخص ما لإظهار مشاعر الحزن والألم بوفاة عزيز أو قريب وتتضمن شيئاً من الوعظ .
    ب ـ غايتها : ـ التخفيف و المواساة .
    ج ـ عناصرها : ـ تتألف أي رسالة من العناصر التالية: ـ
    1ـ الديباجة :مقدمة الرسالة وتتضمن اسم المرسل إليه.
    2ـ التحية : هي أن تبلغ المرسل إليه السلام أو أي تحية أخرى .
    3ـ الغرض من الرسالة : هو الذي يحدد موضوع الرسالة ويجب فيه البساطة وعدم التكلف .
    4ـ الخاتمة : هي نهاية الرسالة .
    5ـ المصدر والتاريخ : يكتب في الظرف من أعلى الرسالة .
    6ـ التوقيع : ومن اللباقة أن يكون باليد .
    د ـ شروط الرسالة: ـ
    1ـ البعد عن التكلف . 2ـ الوضوح . 3ـ الإيجاز . 4ـ الملاءمة .
    & مما يجب على المعلم توضحيه لتدريس هذه المهارة ما يلي:ـ
    1 ـ نظام الرسالة : ـ هو كيفية كتابة الرسالة وذلك على النحو التالي:
    أ ـ بداية الرسالة : تبدأ الرسالة بكتابة البسملة في وسط الصفحة.
    ب ـ المقدمة : تشمل تحية المرسل للمرسل إليه .
    ج ـ الغرض الرئيسي من الرسالة : وهو الذي يحدد موضوع الرسالة .
    د ـ الخاتمة : حيث يختم الرسالة بفيض من المشاعر والود من ثم السلام.
    2 ـ نظام ظرف الرسالة أو الكتابة عليه .
    أ ـ يكتب اسم المرسل إليه وعنوانه في الجهة اليمنى من ظرف الرسالة.
    ب ـ يكتب اسم المرسل وعنوانه في الجهة اليسرى من ظرف الرسالة. _ ثمر الألباب


    تابع
    وهذه رسالة تعزية

    بسم الله الرحمن الرحيم

    لأخي الفاضل / 000000000000000

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لقد آلمنا نبأ وفاة والدكم ، وفجعنا كما فجعكم ، فعند الله نحتسبه ، وإنا لله وإنا إليه راجعون
    أخي ، أحسن الله عزاءك وعظم الله أجرك ، إن لله ماأخذ وله ماأعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى ، فلتصبر ولتحتسب 0 نرجو الله أن يغفر له ، وأن يرحمه ، وأن يسكنه فسيح جناته 0 وألهمك ووالدتك وإخوتك الصبر والسلوان

    أخوك / 00000000000000
    / / 1427


    وهذي رسالة نصح
    رسالة النصح
    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي وصديقي / ............................
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
    سمعت عنك ياأخي أموراً لاتسر الصديق المخلص وذلك ماشاع من إهمالك دروسك وانشغالك باللعب عن المذاكرة وغيابك المتكرر عن المدرسة
    أخي كن كعهدي بك وظني فيك ولا تدعني أسمع مايؤلمني . أقلع عما أنت عليه من الإهمال والتقصير في مذاكرة دروسك وواظب على الحضور ولا تتأخر عن يومك الدراسي . واجتهد ليكون النجاح حليفك وستجد مني كل عون ومساعدة .

    حقق الله آمالك وسدد على دروب الخير خطاك .

    أخوك / ........................
    / / 1427

    تستاهلين اكثر من كذا
    تامرين على شيء ثاني


  3. #3

    افتراضي

    مشكوووره اختي بس الرساله مو كذااا


  4. #4


  5. #5

    افتراضي

    منقول
    حبيبتي هذي الرسالة رسلتها لي وحدة من الفراشات يمكن تستفيدي منها

    رسالة نصح وعتاب إلى كل فتاة تتهاون بالحجاب ..


    الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله وعلى آله وصحبه. وبعد:

    فإن غيرة المسلم على أخته المسلمة لا تقل شأناً عن غيرته على عرضه ومحارمه إنطلاقاً من تعاليم ديننا الحنيف.. وليست هذه الغيرة من باب الفضول، وإنما هي جانب إيجابي في قلب كل مؤمن عرف برسوخ العقيدة وصدق اليقين.

    وهذه الرسالة هي من باب الغيرة على المرأة المسلمة خشية أن تضل سواء السبيل أو ينزغ الشيطان بينها وبين عقيدتها فتحاول أن تجد لنفسها عذراً يبرر سفورها وتهاونها بحجابها وإبداء بعض مفاتنها بدعوى مسايرة العصر أو التحرر مما أسمته قيوداً - في الوقت الذي تعتبر هذه القيود دروع حصانة للمرأة المسلمة تحفظها من كل أذى.

    وعلى كل فتاة مسلمة أن تعلم أن وجهها الحسن وقوامها الرشيق وشعرها الجميل وغير هذا، كل ذلك نعمٌ عظيمة من لدن رب كريم خلق الإنسان ذكراً وأنثى في أحسن تقويم... وقد نهى الله عز وجل عن إبداء الزينة وإظهارها للناس، إلا للأزواج والمحارم حيث قال: وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ... الآية [النور:31].

    ويعتبر الإفراط في هذه الزينة والتفريط بها بحيث يراها مَنْ لا يحقُّ له رؤيتها كفراناً بهذه النعم وخروجاً عن جادة الصواب.

    وثمة أمر مشين إذا وُزن بميزان الشرع وهو شفافية العباءة وكيفية لبسها وزركشة غطاء الرأس وكيفية وضعه بحيث تبدو العباءة والغطاء في هذه الحالة مصدر فتنة وإغراء بدلاً من ستر الجسم والشعر بما يكف أعين الناظرين من شياطين الإنس.

    وصدق من قال:


    وعباءةٍ شفافةٍ قد صَوَّرَتْ *** جسمَ الفتاة بقالب الإغراءِ


    وغطاءُ شعر الرأس ليس بساتر*** فكلاهما وزرُ بلا استثناءِ


    والضابط الشَّرْعي لذلك كلّه *** صدق العقيدة مُفْعَمٌ بحياءِ

    ولو أن الفتاة المتبرجة التي لا تقيم للحجاب الشرعي وزناً فكرت في فوائد الحجاب وأهميته تفكيراً سليماً بعيداً عن نوازع النفس ووساوس الشيطان لعلمت - بادئ ذي بدء - أن الله سبحانه الذي خلق الذكر والأنثى هو أعلم بما يصلح حالهما، ولو لم يكن في الحجاب فوائد للمرأة ما فرضه الله سبحانه، وليس بوسعي أن أحصي فوائد الحجاب عدداً لأقدمها هدية لكل فتاة تتهاون بالحجاب محتسباً عند الله عز وجل الأجر والثواب، ولكن أوضح لها أهمها وهي:

    1 - الحجاب ستر للمرأة من أعين الحاسدين وخصوصاً إذا وهبها الله جمالاً في وجهها وقوامها وشعرها، وصدق الله العظيم حيث أمرنا أن نستعيذ من الحاسد ذكراً كان أو أنثى فقال: وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ [الفلق:5].

    2 - الحجاب عون للمرأة على تنفيذ أمر ربها حيث نهاها عن إبداء زينتها إلا لبعلها أو محارمها فقال: وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ... الآية [النور:31].

    3 - الحجاب تكريم للمرأة بحيث لا يراها إلا من استحل نكاحها بكلمة الله، فهي ليست بضاعة مبتذلة للناظرين.

    4 - الحجاب سمو بالمرأة إلى مراتب الحور العين من حيث الصفات، حيث قال تعالى في وصفهن: فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ لَم يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلا جَانٌّ [الرحمن:56].

    وقد جاء في تفسير هذه الآية: أنهن يقصرن طروفهن على أزواجهن فلا يطمحن إلى غيرهم. والعيون تتفاوت من حيث قوة التأثير، وهي مصدر فتنة وإغراء، والحجاب حاجز دون ذلك.

    ومن المعلوم أن العين ترسل سهاماً غير مرئية تنفذ إلى القلب فتحرك فيه كوامن الشهوة الخفية حيث يندفع صاحبها وراء صاحبة تلك العين أو ينشغل باله وتفكيره بها، وهنا تظهر الحكمة - والله أعلم - في أمر الله عز وجل بغض البصر للمؤمنين والمؤمنات.

    ورجعة أخرى إلى الحور العين - قاصرات الطرف - لعل نساء اليوم يكنّ مثل أولئك الحور؛ لأن المرأة مظنة الشهوة وهي التي ترمي الرجل بسهام نظرتها، ولو قصرت طرفها وبقيت نظرة الرجل وحده فلا يؤثر ذلك شيئاً لوجود خط واحد حيث لا تحدث الشرارة إلا بالسالب والموجب، والذي يساعد أخواتنا وبنات جلدتنا نساء اليوم في أن يكن قاصرات الطرف هو الحياء الذي هو شعبة من شعب الإيمان، والحجاب عون لها على ذلك.

    ونحن بهذا لا نبرئ الرجل من الآثار السلبية لنظراته المتعددة، ونأمره بما أمر الله عز وجل به المؤمنين بقوله: قُل لِلْمُؤمِنِينَ يَغُضُّواْ مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُواْ فُرُوُجَهُمْ [النور:30].

    ولكن أكثر الرجال يلقون باللائمة على المرأة التي تبرجت وأظهرت زينتها وتنازلت عن حيائها.

    وإنني أسأل الله أن يهديها سواء السبيل لكي تلتزم بالحجاب الشرعي بعد أن عرفت فوائده، وأن تصون عفافها بهذا الحجاب، وأن تتوب إلى الله عما سلف، وصدق الله العظيم حيث قال: وَإِنِّى لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَءَامَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى [طه:82].

    كما آمل أن تتقبل مني هذه الأبيات الشعرية التي تحوي مزيداً من فوائد الحجاب الشرعي:


    إن الحجاب مزيَّةٌ وحصانةٌ *** تزدانُ فيه المؤمناتُ من النساء


    وأراه درعَ وقايةٍ لنسائنا *** من أسهْمِ الفُسَّاق أربابِ البغاء


    صوني جمالَك بالحجاب فإنه *** نوعٌ من التقوى ورمزٌ للحياء


    وعليك بالتقوى فإن لباسَها *** سترٌ وإن دثارَها خير غِطاء

    5 - الحجاب حصن حصين للمرأة عن ذئاب البشر من الرجال الذين يتصيدون عورات أخواتهم المسلمات، وهو صفعة في وجه الرجل الفاسق الذي يحاول اختلاس النظرات لمعرفة جمال صاحبة الحجاب ليوقع بها في شباكه وينال من عفافها وشرفها، وهو ستر للعين التي تنطلق منها سهام النظرة الموصوفة بالسهم كما ورد في الخبر: ( النظر سهم من سهام إبليس مسموم ).

    6 - وهو أيضاً أشبه بسحابة سوداء مظلمة فيها الخير والمطر، فإذا انقشعت فلا خير ولا مطر.

    7 - والحجاب يعطي صاحبته حرية الابتسامة إذا دعتها الحاجة إليها أثناء حديثها مع امرأة أخرى، ويحجب تلك الابتسامة عن أنظار الآخرين.

    8 - وهو ترجمان للناظرين ينبئهم عن حقيقة صاحبة الحجاب أنها عفيفة طاهرة نزيهة.

    9 - وهو يدرأ عن صاحبته الفتنة والوقوع في شباك الشياطين والتعثر في مهاوي الزلل.

    10 - وهو ساتر للزينة المصطنعة التي تضعها بعض النساء من مكياج ومساحيق، كما أنه وسيلة دفاع عن حق الرجل في زوجته، فلا يشاركه رؤية زينتها أحدٌ من غير المحارم.

    11 - وهو أشبه بباب موصد لا يجرؤ أحدٌ أن يقتحمه لاسيما وقد أسدل طاعة لرب العالمين القائل: يَأَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤمِنِينَ يُدنِينَ عَلَيهِنَّ مِن جَلابيِبِهنَّ ذّلِكَ أَدنَى أَن يُعرَفنَ فَلا يُؤذَينَ وَكَانَ اللهُ غَفُوراً رَّحِيماً [الأحزاب:59].

    12 - والحجاب حاجز للمرأة المصونة التي أخطأت كما أخطأ زوجها وأذن لها أن تركب مع السائق لقضاء بعض الحاجات.

    13 - والحجاب أمر شرعي لا خيار للمرأة في رفضه، ولا يحقُّ للرجل أن يأمرها بنزعه، ولا يحق لها طاعته في ذلك حيث { لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق } [رواه أحمد والحاكم].

    14 - وهو ثورة على الواقع المؤسف في حياة بعض الشعوب التي تدعي الإسلام، وتنادي بتحرير المرأة حسب زعمهم لتخرج سافرة أو كاسية عارية..

    قال : { صنفان من أهل النار لم أرهما: قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات، رءوسهن كأسنمة البخت المائلة، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها... } [رواه مسلم].

    15 - والحجاب بريء من البرقع والنقاب؛ لأنهما لا يستران العينين، ومعلوم أن العيون تتفاوت من حيث الجمال وقوة التأثير ولكنهما بشكل عام مصدر فتنة وإغراء، لذلك وصف الله الحور العين في الجنة بقوله: فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرفِ والفتاة التي خلعت الحجاب عندما تنظر للرجل فإن نظراتها ترسل سهاماً غير مرئية تنفذ إلى القلب، وتحرك كوامن الشهوة فيندفع وراء صاحبة تلك النظرة. والمرأة مثل الرجل تتأثر بنظرته إليها، والشرارة لا تحدث إلا من سالب وموجب.

    16 - والحجاب كلمة عذبة تسرّ السامعين من المؤمنين والمؤمنات؛ لأنه حماية للمرأة وحفظ لها، ودليل على حشمتها وعفافها، وهو أيضاً جمال وأمان والتزام بأوامر الشرع الحنيف قال تعالى: ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِّنَ الأَمْرِ فَاتَّبِعهَا وَلا تَتَّبِعْ أَهوَاءَ الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ [الجاثية:18].

    وبعد ما تقدم ذكره أسأل الله عز وجل أن يهدي كل فتاة تتهاون بالحجاب إلى سواء الصراط، وأن تحصل لديها القناعة بالحجاب؛ لأنه نوع من ألبسة التقوى، والله يقول: وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيرٌ [الأعراف:26].

    وفي نهاية المطاف أهدي كل فتاة تتظاهر بالحجاب هذه الأبيات الشعرية لعل فيها تذكرة وعبرة:


    أوَّاهُ يا بنتَ الكرام تمهَّلي *** ما لي أراك بفتنة وتَجَمُّلِ


    النظرةُ الأولى بحقٍّ ترجمتْ *** وصفًّا يندّدُ بالسفور المُخجلِ


    هذي العباءةُ من حريرٍ ناعمٍ *** أضفتْ على الكتفين بعض ترهّلِ


    كذبٌ وزورٌ أن تُسمى عباءة *** والجسمُ للرائينَ يبدو وينجلِ


    وغطاءُ رأسك فاتنٌ ومزركشٌ *** ينسابُ فوق الشعرِ دون تسدُّلِ


    هذا الجمالُ بضاعةٌ معروضةٌ *** ومآلُها نحو الكسادِ المُذهلِ


    إن الشباب وإن تفاوت طيشهُمْ *** يتريَّثون لزوجة المستقبلِ


    والأكثرونَ يحددون صفاتِها *** ديناً وأخلاقاً وصدْق تبتُّلِ


    صوني عفافَك بالحجابِ حقيقة *** واستغفري عما مضى وتوسّلِ


    ولباسُ تقوى الله أغلى ثمناً *** من كلّ أنواع الجواهر والحُلي

    وفي الختام أسأل الله سبحانه أن ينير بصيرتك لرؤية الحق والالتزام بالحجاب الشرعي طاعةً لله عز وجل وامتثالاً لأمره سبحانه حيث قال: يَا أَيُّهَا اْلنَّبِىُّ قُل لأّزوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤمِنِينَ يُدنِينَ عَلَيهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدنَى أَن يُعرَفنَ فَلا يُؤذّينَ وَكَانَ اللهُ غَفُوراً رَّحِيماً [الأحزاب:59].

    والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


    وهذي صح ولا لا


  6. #6

    افتراضي

    منقول
    الرسالة الأولى

    الأخ الكريم / …………………………/ حفظه الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذه رسالة رائدها الإخلاص , صاحبها الدعاء لك , منبعثة من قلب يحبك في الله , ويريد لك الخير فأتمنا أن تقرأ هذه الرسالة من قلبك لا من عينيك , لكي يكون حيث القلوب والعقول .
    أخي الحبيب : ألم تسمع قول الله تعالى : ( وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ )(لأعراف: من الآية157) . وقوله: ( وَلا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ )(البقرة: من الآية195) أم أنك لم تسمع قول الرسول صلى الله عليه وسلم : (( لا ضرر ولا ضرار )) .
    إن كنت لم تسمعه فها أنت قد قرأته , فعلم يا أخي أن الدخان خبيث ويوقع صاحبه في الأمراض المهلكة وهو أيضاً ضرر بل هو من أعظم الضرر وضرره متعدي على غيرك فهذه أمور لا يشك بها عاقل مثلك .
    أخي الكريم: أني ولله أخاف عليك من عذاب الله فإن في شرب الدخان معصية لله ومجاهرة وإصرار أيضاً والمجاهر لا يعفي الله عنه وأنت يا أخي مسئول عن مالك فيما أنفقته وعمرك فيما أفنيته فماذا سوف تبرر شربك للدخان هل ستقول يا أخي أنك بذرت أموالك لكي تعصي الله بشرك للدخان و تهلك عمرك تذهب صحتك , فمن المعلوم أخي أن الدخان يسبب أمراض مهلكة كثيرة كالسرطان والسل الرئوي وسد مجرى الدم والهزل وشحوب الوجه وغيرها .
    أخي الحبيب : قد تقول أنك لا تستطيع التخلص منه أقول أنك كما عرفتك صاحب أراده جادة وعزيمة قويه فأنت يا أخي أقوى من أن يغلبك الدخان ويسيطر عليك فالإنسان يستطيع أن يعيش أيام بلا أكل فكيف الدخان الذي لا يسمن ولا يغني من جوع فالأمر يا أخي يحتاج منك إلى إخلاص النية وصدق العزيمة وهذا ما عهدته عليك .
    أني نصحتك فاستمع لنصيحتي *** ونهيتك فتبع قول من ينهاك
    وبذلت قولي ناصحاً لك يا أخي *** فعساك تقبل ما أقول عساك
    أخي الحبيب : هذه ما استطعت أن أكتبه لك في هذه الدقائق اليسيرة فأتمنى أن تخاطب قلب صادقا وهذا هو أملي فيك .
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ان شاء الله هذا هو


  7. #7

    افتراضي

    منقول
    إلى اخيتي الغالية .
    . إلى من أرخت العنان لحجابها الذي جعله الله ستراً لها وحماية من الذائاب البشرية ... إلى من ضيعت دينها لأجل زينة زائلة فانية .. تعتقد أنها هي الوسيلة للسعادة .. أهدي إليها هذه الكلمات .. من قلبي إلى قلبها ... من لساني إلى عقلها ... من وجنة فؤادي إلى إيمانها بالله .. أهديها لها وكلي شوق وأمل بأن تجعلها مناص عينيها .. وأن تقبلها بصدر رحب .. وحسبي أن أكون مذكراً وناصحاً مشفقاً ومبيناً ... وحسبي أن أكون مطبقاً لقول الله تعالى (وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين). أخيتي الغالية المسلمة المؤمنة الطاهرة .. أراكِ أبدلت حجاباً بفساد ...! أبدلتي حجاب الله المشرع من فوق سبع سموات (وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أوأبناء بعولتهن أو إخونهن أو بني اخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أوما ملكت أيمانهن أو التابعين غير أولي الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون).النور:31 ولكنك ابدلتيه بحجاب الفتنة.......!؟ أخيتي الغالية ... هذا إنذار وتحذير .. إشفاق وتعبير .. أشفقت عليكِ وعبرت فيما جال في خاطري ... أدعوك للتوبة .. التوبة .. التوبة ...فثم والله الجنة .. ولتحذري شياطين الإنس والذين لا يريدون منكِ إلا أعز وأغلى ما تملكين ... أخيتي ... سطرت كلماتي ... وطرحت وسكبت دمعاتي ... ولا تنسين رجائي ((التوبة)) ...!

    تابع
    هذه رسالة تعزية بعث بها الشيخ العلامة /عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله تعالى


    من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى حضرة الإخوان الكرام ع.م.ن. وإخوانه وأهل بيتهم، وفق الله الجميع لما فيه رضاه وجبر مصيبتهم.

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد:

    لقد بلغني وفاة والدكم رحمه الله، وأقول: أحسن الله عزاءكم وجبر مصيبتكم وغفر للفقيد وتغمده برحمته ورضوانه وأصلح ذريته جميعاً. ولا يخفى على الجميع أن الموت طريق مسلوك ومنهل مورود، وقد مات الرسل وهم أشرف الخلق عليهم الصلاة والسلام، فلو سلم أحد من الموت لسلموا، قال الله سبحانه: {كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلا مَتَاعُ الْغُرُورِ}[1]، والمشروع للمسلمين عند نزول المصائب هو الصبر والاحتساب والقول كما قال الصابرون: {إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ}[2]، وقد وعدهم الله على ذلك خيراً عظيماً، فقال: {أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ}[3]، وصح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول: إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم أجرني في مصيبتي واخلفني خيراً منها إلا أجره الله في مصيبته وخلف له خيراً منها))[4]. فنسأل الله أن يجبر مصيبتكم جميعا، وأن يحسن لكم الخلف، وأن يعوضكم الصلاح والعاقبة الحميدة.

    ونوصيكم بالصبر والاحتساب، والتعاون على البر والتقوى، والاستغفار لوالدكم، والدعاء له بالفوز بالجنة والنجاة من النار، والمسارعة لقضاء دينه إن كان عليه دين، كما نوصي زوجاته جميعاً أن يبقين في بيوتهن حتى تنتهي العدة، والله سبحانه يقول: {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ}[5]، جبر الله مصيبة الجميع، وضاعف لكم جميعاً الأجر، وغفر لوالدكم، وأسكنه فسيح جنته، إنه سميع قريب، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    رئيس الجامعة الإسلامية

    __________________

    تحياتي


  8. #8


  9. #9

    افتراضي

    مو كذا ابغاها صغيره عالعموووم مشكووره عالتعب
    $البسمله $من إلى$السلام$محتوى الرسالهه إلخ مثل ماكتبت صديقتنا الي بالمنتدى بااااي


  10. #10


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك