موقع و منتدى الفراشة النسائي

يعد هذا الموقع أكبر منتدى نسائي للمرأة العربية وأحد مواقع !Yahoo مكتوب. انضمي الآن وشاركينا تجاربك وخبرتك و تمتعي بالتعرف على صديقات جدد.



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 7 من 7
Like Tree0الاعجابات

الموضوع: قصه انجليزيه

  1. #1


    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    14




    افتراضي هام جدا وارجو الرد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لو سمحتوا يافراشات ممكن تساعدوني ابي قصه بالانجليزي
    ابيها تكون مفيده وممتعه وطويله
    وجزاكم الله خيرا
    التعديل الأخير تم بواسطة kaede; 10-14-2008، الساعة 03:24 PM


  2. #2

    افتراضي

    هذا موقع فيها 100 قصة قصيرة يمكن تستفيدي منها
    http://www.rong-chang.com/qa2/index.html
    تقبلي مروري
    رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي
    وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي
    وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي
    يَفْقَهُوا قَوْلِي


  3. #3


    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    14




    افتراضي

    مشكوره اختي بس انا مابي قصه قصيره ابي قصه طويله او متوسطه
    الله يعطيك الف عافيه


  4. #4

    افتراضي

    Love&Time


    Once upon a time, there was an island where all the feelings lived: Happiness, Sadness, Knowledge, and all of the others, including Love. One day it was announced to the feelings that the island would sink, so all constructed boats and left. Except for Love.

    Love was the only one who stayed. Love wanted to hold out until the last possible moment.

    When the island had almost sunk, Love decided to ask for help.

    Richness was passing by Love in a grand boat. Love said,
    "Richness, can you take me with you?"
    Richness answered, "No, I can't. There is a lot of gold and silver in my boat. There is no place here for you."

    Love decided to ask Vanity who was also passing by in a beautiful vessel. "Vanity, please help me!"
    "I can't help you, Love. You are all wet and might damage my boat," Vanity answered.

    Sadness was close by so Love asked, "Sadness, let me go with you."
    "Oh . . . Love, I am so sad that I need to be by myself!"

    Happiness passed by Love, too, but she was so happy that she did not even hear when Love called her.

    Suddenly, there was a voice, "Come, Love, I will take you." It was an elder. So blessed and overjoyed, Love even forgot to ask the elder where they were going. When they arrived at dry land, the elder went her own way. Realizing how much was owed the elder,

    Love asked Knowledge, another elder, "Who Helped me?"
    "It was Time," Knowledge answered.
    "Time?" asked Love. "But why did Time help me?"
    Knowledge smiled with deep wisdom and answered, "Because only Time is capable of understanding how valuable Love is





    .................................................. .................................................. .....................





    الحب والوقت






    ِِِفي قديم الزمان كان هناك جزيرة حيث كل المشاعرعاشت :السعادة والحزن والمعرفة وكل الآخرين ومن ضمنهم الحب ,في اليوم الذي اعلن بان الجزيرة ستغرق, وكل القوارب المشيدة غادرت,ما عدا الحب.
    الحب كان هو الوحيد الذي بقى .الحب اراد الصمود حتى اللحظة المحتملة الاخيرة.
    عندما غرقت الجزيرة تقريبا , الحب قرر السؤال عن المساعدة .مر الغني من امام الحب من مركب كبير ,قال الحب : هل بالامكان ان تأخذني معك ؟ اجابه الغني : " لا , انا لا استطيع , هناك الكثير من الذهب والفضه في مركبي , ليس هناك مكان لك".
    قرر الحب سؤال الغرور الذي يمر ايضا في سفينة جميله : الغرور, ارجوك ساعدني ؟ اجاب الغرور : " انا لا استطيع مساعدتك انت مبتل تماما وقد تتلف مركبي " .
    الحزن كان قريبا من الحب لذا سأله الحب : " الحزن دعني اذهب معك " اجابه الحزن: اوه ... الحب انا حزين جدا بحيث من الضروري ان اكون لوحدي .
    مرت السعاده بالحب ايضا لكنها كانت سعيدة جدا بحيث لم تسمع الحب عندما كان يناديها .
    فجأة كان هناك صوت " تعال الحب انا سأخذك " هو كان شيخا كبيرا متواضعا, حتى الحب نسى ان يسأل الشيخ اين هم سيذهبون ؟
    وعندما وصلو الى اليابسه سار الشيخ في طريقه الخاص . وادرك كم كان يدين للشيخ.
    سأل الحب المعرفة (شيخ اخر) : " من ساعدني ؟ "
    اجابة المعرفة : " هو كان الوقت " .
    الوقت ! يسأل الحب " لكن لماذا الوقت ساعدني؟ "
    ابتسمت المعرفة بالحكمة العميقه وأجابة : " لأن الوقت هو الوحيد القادر على فهم – كم الحب ثمين " .


    .................................................. ................................................

    الترجمة : منقولة

    برجاء الدعاء لصاحب الترجمة




    أمحو ذنوبك في خلال دقيقتين من خلال هذا الرابط:


  5. #5

    افتراضي

    وهذي قصة ثانيه

    A long time ago, there was a huge apple tree.

    منذ زمن بعيد ولى...كان هناك شجرة تفاح في غاية الضخامة...

    A little boy loved to come and play around it everyday.

    كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة يوميا...

    He climbed to the treetop, ate the apples, took a nap under the shadow...

    وكان يتسلق أغصان هذه الشجرة ويأكل من ثمارها ...وبعدها يغفو قليلا لينام في ظلها...

    He loved the tree and the tree loved to play with him.

    كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب لعبه معها...

    Time went by...the little boy had grown up,

    مر الزمن... وكبر هذا الطفل...

    And he no longer played around the tree every day.

    وأصبح لا يلعب حول هذه الشجرة بعد ذلك...

    One day, the boy came back to the tree and he looked sad.

    في يوم من الأيام...رجع هذا الصبي وكان حزينا...!

    "Come and play with me,” the tree asked the boy.

    فقالت له الشجرة: تعال والعب معي...

    "I am no longer a kid, I do not play around trees any more"

    The boy replied.

    فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك...

    "I want toys. I need money to buy them."

    أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها...

    "Sorry, but I do not have money...

    فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي أية نقود!!!

    But you can pick all my apples and sell them.

    So, you will have money.

    ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح إلى لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها...

    " The boy was so excited.

    الولد كان سعيدا للغاية...

    He grabbed all the apples on the tree and left happily.

    فتسلق الشجرة وجمع جميع ثمار التفاح التي عليها ونزل من عليها سعيدا...

    The boy never came back after he picked the apples.

    لم يعد الولد بعدها ...

    The tree was sad.

    كانت الشجرة في غاية الحزن بعدها لعدم عودته...

    One day, the boy who now turned into a man returned

    وفي يوم رجع هذا الولد للشجرة ولكنه لم يعد ولدا بل أصبح رجلا...!!!

    And the tree was excited "Come and play with me" the tree said.

    وكانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته وقالت له: تعال والعب معي...

    "I do not have time to play. I have to work for my family.

    ولكنه أجابها وقال لها:

    أنا لم أعد طفلا لألعب حولك مرة أخرى فقد أصبحت رجلا مسئولا عن عائلة...

    We need a house for Arb3Arb3Arb3Arb3ter.

    وأحتاج لبيت ليكون لهم مأوى...

    Can you help me?

    هل يمكنك مساعدتي بهذا؟

    " Sorry”,

    آسفة!!!

    But I do not have any house. But you can chop off my branches

    To build your house.

    فأنا ليس عندي لك بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أفرعي لتبني بها لك بيتا...

    " So the man cut all the branches of the tree and left happily.

    فأخذ الرجل كل الأفرع وغادر الشجرة وهو سعيدا...

    The tree was glad to see him happy but the man never came back since then.

    وكانت الشجرة سعيدة لسعادته ورؤيته هكذا ...ولكنه لم يعد إليها ...

    The tree was again lonely and sad.

    وأصبحت الشجرة حزينة مرة أخرى...

    One hot summer day,

    وفي يوم حار جدا...

    The man returned and the tree was delighted.

    عاد الرجل مرة أخرى وكانت الشجرة في منتهى السعادة....

    "Come and play with me!" the tree said.

    فقالت له الشجرة: تعال والعب معي...

    "I am getting old. I want to go sailing to relax myself.

    فقال لها الرجل أنا في غاية التعب وقد بدأت في الكبر...وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح...

    “Can you give me a boat?"

    “Said the man”.

    فقال لها الرجل: هل يمكنك إعطائي مركبا...

    "Use my trunk to build your boat.

    You can sail far away and be happy.

    فأجابته يمكنك أخذ جزعي لبناء مركبك...وبعدها يمكنك أن تبحر به أينما تشاء...وتكون سعيدا...

    " So the man cut the tree trunk to make a boat.

    فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبه!!!

    He went sailing and never showed up for a long time.

    فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة جدا........................

    Finally, the man returned after many years.

    أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل وسنوات طويلة جدا........

    "Sorry, my boy. But I do not have anything for you anymore.

    ولكن الشجرة أجابت وقالت له : آسفة يا بني الحبيب ولكن لم يعد عندي أي شئ لأعطيه لك...

    No more apples for you...

    " The tree said”.

    وقالت له:لا يوجد تفاح...

    "No problem, I do not have any teeth to bite

    " The man replied.

    قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها...

    "No more trunk for you to climb on"

    لم يعد عندي جذع لتتسلقه ولم يعد عندي فروع لتجلس عليها...

    "I am too old for that now" the man said.

    فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا اليوم ولا أستطيع عمل أي شئ!!!

    "I really cannot give you anything...

    فأخبرته : أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك...

    The only thing left is my dying root,”

    The tree said with tears.

    كل ما لدي الآن هو جذور ميتة...أجابته وهي تبكي...

    "I do not need much now, just a place to rest.

    فأجابها وقال لها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح به...

    I am tired after all these years" the man replied.

    فأنا متعب بعد كل هذه السنون...

    "Good! Old tree roots are the best place to lean on and rest,

    فأجابته وقالت له: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحة...

    Come, come sit down with me and rest.

    تعال ...تعال واجلس معي هنا تحت واسترح معي...

    " The man sat down and the tree was glad and smiled with tears...

    فنزل الرجل إليها وكانت الشجرة سعيدة به والدموع تملأ ابتسامتها...

    This is you and the tree is your parent. !!!!!

    هل تعرف من هي هذه الشجرة؟

    إنها أبويك!!!!!!!!!!!!




    أمحو ذنوبك في خلال دقيقتين من خلال هذا الرابط:


  6. #6

    افتراضي

    Thumbe Lina

    لينا الصغيره



    There once was woman who was helped by a fairy to have a childe
    في يوم من الايام كانت هناك امراة استعانت بساحرة لكي تاتي لها بطفلة .

    The fairy gave her special seed to plant in a flowerpot
    اعطتها الساحرة بذرة سحرية لكي تزرعها في اصيص الزهور .

    The woman quickly went to home to plant the seed
    عادة المراة الى المنزل بسرعة لكي تزرع البذرة

    Soon the flower grew up. Inside the blossom, there was a tiny girl
    بعد وقت قصير نبتت وردة كان داخل اوراقها فتاة صغيرة

    She was only as big as a thumb so the woman named her Thumbelina.
    كانت الفتاة بحجم الابهام و اسمتها المراة لينا لصغيرة

    Thumbelina's bed was made from a little shell covered with soft leaves.
    كان فراش لينا الصغيرة مكوناً من صدفة صغيرة و كان الغطاء من بعض اوراق الشجر

    During the day, enjoyed rowing on a leaf in a bowl of water.
    طوال اليوم كانت تستمتع بالتجديف على ورقة شجر في وعاء من الماء .

    Then one night a big, ugly toad found her asleep in her little bed.
    في احدى اليالي راتها ضفدعة قبيحة وهي نائمة في فراشها

    The toad carried the tiny girl a way, saying, ' you will marry my son'
    حملت الضفدعة الفتاة الصغيرة بعيدا و هي تقول سوف اجعلك تتزوجين ابني

    The toad's fat son was happy that he would marry such a pretty girdle.
    كان الابن الضفدع السمين في غاية السعادة لانة سيتزوج فتاة بهذا الجمال

    They put Thumbelina on a lily pad where she could not escape.
    وضعوا لينا الصغيرة على ورقة ضخمة وسط البحيرة حيث لم يعد بامكانها الهرب

    The ugly toad's son said, ' we will be marred tomorrow '
    قال الضفدع الابن : سوف نتزوج غدا
    After they left, Thumbelina cried and cried. A fish felt sorry for her.
    بعد ان ذهبوا بكت لينا الصغيرة بشدة وشاهدتها سمكة وشعرت بالحزن لاجلها

    The fish bit at the lily pad. Soon it broke free and carried the girl down the stream.
    عضت السمكة على طرف الورقة وسبحت بها الى اسفل لنهر

    Thumbelina soon reached the rive bank. There she met a kind mouse.
    وصلت لينا الصغيرة الى ضفة النهر و هناك قابلت فارة طيبة

    The mouse let the girl live with her. She helped with the housework.
    سمحت الفارة للفتاة ان تعيش معها و كانت الفتاة تساعدها في اعمال المنزل .

    One day, they had a visitor. It was a mole dressed in fine suit.
    في يوم من الايام جائها خلدا

    She sang and danced for him. He wanted to marry her.
    غنت ورقصة من اجلة و اراد ان يتزوجها

    Thumbelina told the mouse that she wanted to see the mole's house.
    اخبرت لينا الفار انها تريد ان ترى منزل الخلد
    Thumbelina followed the mole into his long, dark tunnel.
    تبعت لينا داخل نفق طويل و مظلم

    A patch of sunlight shone where a poor sink bird lay.
    عندما نفذت اشعة الشمس الى داخل النفق . رات لينا الصغيرة عصفورا مريضاً مستلقيا على الأرض .

    Thumbelina took care of the bird keeping it warm and well-fed.
    اهتمة لينا بالعصفور وابقتة دافئا و اطعمنة بشكل جيد

    Soon bird opened its eyes and said, ' thank you for caring for me
    وفي وقت قصير فتح العصفور عينية وقال : شكرا لاهتمامك بي

    When the bird was well again, it helped Thumbelina to get away.
    عندما تحسن العصفور ساعد لينا الصغيرة على الهرب بعيداً

    They flew far away, until they came to a field of large flowers.
    طاروا بعيدا جدا حتى وصلوا الى حقل ملئ بالورود الكبيرة

    In one flower was a tiny man. He was handsome, and he had a pair of wings.
    في احدى الوردات كان هناك شاب صغير و كان وسيما ولدية زوج من الاجنحة

    '' Welcome to my land '' he said to Thumbelina. '' I'm the king here ''
    قال للينا اهلا بك في ارضي انا الملك هنا

    They soon fell in love, and she happily agreed to marry him.
    اعجب الاثنان بعضهما فطلب منها الزواج فوافقت بسعادة

    Among the wedding presents was a pair of wings to help her to fly.
    من بين هدايا الزوج كان هناك زوج من الاجنحة ساعدها على الطيران

    They soon visited Thumbelina's dear mother. They promised to visit often.
    قاما بزيارة والدة لينا الصغيرة ووعداها بان يزوراها دوما


    اتمنى اكون افدتك
    وبالتوفيق




    أمحو ذنوبك في خلال دقيقتين من خلال هذا الرابط:


  7. #7


    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    14




    افتراضي

    مشكورين وجزاكم الله الف خير


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك