موقع و منتدى الفراشة النسائي

يعد هذا الموقع أكبر منتدى نسائي للمرأة العربية وأحد مواقع !Yahoo مكتوب. انضمي الآن وشاركينا تجاربك وخبرتك و تمتعي بالتعرف على صديقات جدد.



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 34
Like Tree0الاعجابات

الموضوع: مهم / فضل صلاة الوتر { صلاة الليل } راحت المهموم

  1. #1

    الصورة الرمزية انفآسي زهر
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    108




    سبحان الله وبحمده مهم / فضل صلاة الوتر { صلاة الليل } راحت المهموم

    مهم / فضل صلاة الوتر { صلاة الليل } راحت المهموم




    راحت المهموم

    1- فضل صلاة الوتر:

    إن صلاة الوتر فضلها عظيم، وأعظم ما يدل على ذلك هو:-
    أنه صلى الله عليه وسلم لم يكن يدعها في حضر ولا سفر، وهذا دليل واضح على أهميتها.

    2- حكم صلاة الوتر:

    الوتر سنة مؤكدة.


    3- وقت صلاة الوتر:


    أجمع العلماء على أن وقت الوتر لا يدخل إلا بعد العشاء، وأنه يمتد إلى الفجر.
    فعن أبي بصرة رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
    " إن الله زادكم صلاة فصلوها بين العشاء والفجر" رواه أحمد.

    4- أفضل وقت لصلاة الوتر:

    الأفضل تأخير فعلها إلى آخر الليل وذلك لمن وثق باستيقاظه لحديث
    جابر رضي الله عنه قال: قال رسول الله عليه وسلم: " من خاف أن لا يقوم آخر الليل ، فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخره فليوتر آخر الليل، فإن صلاة آخر الليل مشهودة ، وذلك أفضل " أخرجه مسلم.

    5- عدد ركعات الوتر:

    ليس للوتر ركعات معينة، وإنما أقله ركعة، لقوله صلى الله عليه وسلم:
    " الوتر ركعة من آخر الليل " رواه مسلم.
    ولا يكره الوتر بواحدة لقوله صلى الله عليه وسلم:
    " ومن أحب أن يوتر بواحدة، فليفعل " أخرجه أبو داود
    وأفضل الوتر إحدى عشرة ركعة يصليها مثنى مثنى ويوتر بواحدة
    لقول عائشة رضي الله عنها: " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بالليل إحدى عشرة ركعة يوتر منها بواحدة " وفي لفظ " يسلم بين كل ركعتين ويوتر بواحدة" أخرجه مسلم.
    ويصح أكثر من ثلاث عشرة ركعة ولكن يختمهن بوتر كما جاء في الحديث: " صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح أوتر بواحدة" أخرجه البخاري.


    6- القراءة في الوتر:

    يسن للمصلي أن يقرأ في الركعة الأولى من الوتر بـ { سبح اسم ربك الأعلى } وفي الركعة الثانية بـ { قل ياأيها الكافرون } وفي الثالثة بـ { قل هو الله أحد }
    لحديث عائشة رضي الله عنها قالت : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ في الركعة الأولى بـ { سبح اسم ربك الأعلى } وفي الثانية بـ { قل ياأيها الكافرون } وفي الثالثة بـ { قل هو الله أحد } والمعوذتين " أخرجه الترمذي.

    7- القنوت في الوتر:

    القنوت في الوتر مستحب وليس بواجب، والدليل على مشروعيته:
    أنه صلى الله عليه وسلم كان يقنت في ركعة الوتر ولم يفعله إلاّ قليلاً.
    ولما روي عن الحسن بن علي رضي الله عنهما قال: " علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمات أقولهن في الوتر: اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، تباركت ربنا وتعاليت " أخرجه أبو داود.

    8- محل القنوت:

    القنوت في الوتر يكون في الركعة الأخيرة من الوتر بعد الفراغ من القراءة وقبل الركوع، كما
    يصح بعد الرفع من الركوع وكلها قد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم.


    9- قضاء من فاته الوتر:

    ذهب جمهور العلماء إلى مشروعية قضاء الوتر


    فقد جاء عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    " من نام عن وتره أو نسيه فليصله إذا ذكره " أخرجه أبو داود.
    وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: " إذا أصبح أحدكم ولم يوتر فليوتر " أخرجه الحاكم.


    والسنة قضاؤها ضحى بعد ارتفاع الشمس وقبل وقوفها, شفعاً لا وتراً، فإذا كانت عادتك الإيتار بثلاث ركعات في الليل فنمت عنها أو نسيتها شرع لك أن تصليها نهاراً أربع ركعات في تسليمتين، وإذا كانت عادتك الإيتار بخمس ركعات في الليل فنمت عنها أو نسيتها شرع لك أن تصلي ست ركعات في النهار في ثلاث تسليمات، وهكذا الحكم فيما هو أكثر من ذلك.
    10- حكم ترك صلاة الوتر:

    فقد سئل شيخ الإسلام ابن تيمية عن ذلك فقال: " الحمد لله، الوتر سنة باتفاق المسلمين، ومن أصر على تركه فإنه ترد شهادته، والوتر أوكد من سنة الظهر والمغرب والعشاء، والوتر أفضل الصلاة من جميع تطوعات النهار، كصلاة الضحى، بل أفضل الصلاة بعد المكتوبة صلاة الليل، وأوكد ذلك الوتر وركعتا الفجر، والله أعلم ".

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
    ربي اجعلني ممن يلبو لندائك بدون تاخييير او تضجر يااااااااااااااااااارب





    مركز تحميل الصور مركز تحميل الصور


  2. #2

    افتراضي

    جزااااكي الله الف خير


  3. #3

    افتراضي

    الله يجزالك خير يارب وتكون في موازين حسناتك
    ( حسبي الله لاإله إلا هو عليه توكلت وهورب العرش العظيم)

    (ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء )

    (رب زدني علما)

    (ربنا اصرف عنا عذاب جهنم إن عذابها كان غراما)

    (رب ابن لي عندك بيتا في الجنة)






  4. #4

    افتراضي

    جزاك الله الجنة
    افدتني
    اللهم ارزقنا طاعتك وطاعة نبيك صلى الله عليه وسلم
    ربي اجعلني ممن يلبو لندائك بدون تاخييير او تضجر يااااااااااااااااااارب

    اللهم امين


  5. #5

    افتراضي

    جزاك الله خير


  6. #6


  7. #7

    افتراضي

    جزاك الله خير
    الهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
    " ربي اني لما انزلت الي من خير فقير "
    اللهم حقق لي ما اتمنى عاجلا غير آجل يارب






  8. #8

    سبحان الله وبحمده

    ،




    .











    ::: يقول الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى :::




    السنة للمؤمن أن يتحرى الوقت الذي يستطيعه للتهجد في الليل



    فإن كان يستطيع القيام من آخر الليل أخر تهجده في آخر الليل لأن هذا أفضل




    وقت التنزل الإلهي الذي جاء في الحديث الصحيح المستفيض عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال :



    (ينزل ربنا إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يقع الثلث الليل في الآخر فيقول: من يدعوني فأستجيب له؟، من يسألني فأعطيه، من يستغفرني فأغفر له، حتى يطلع الفجر).



    هذا الوقت وقت عظيم في نزول الرب -عز وجل- نزول يليق بجلاله -سبحانه وتعالى-، وفيه أنه يقول :



    (هل من داعٍ فيستجاب له؟ هل من سائلٍ فيعطى سؤله؟ هل من مستغفرٍ يغفر له؟). وفي رواية:



    (هل من تابٍ فيتاب عليه؟ ).



    هذا فضل عظيم، ينبغي تحري هذا الوقت، وهو آخر الليل، الثلث الأخيروهذا فضل عظيم ينبغي في هذا الوقت الإكثار من الدعاء في آخر الليل مع الصلاة




    هكذا أرشد النبي -صلى الله عليه وسلم-، أما إذا كان لا يستطيع ذلك ويخشى أن ينام فإنه يوتر في أول الليل



    يصلي ما تيسر في أول الليل، يوتر بثلاث، بخمس، سبع، بسبع، بأكثر، أو بواحدةٍ على الأقل



    لا بأس، يكفي واحدة، بعد سنة العشاء، إذا صلى العشاء وصلَّى راتبته ثنتين وأوتر بواحدة فكفى



    وإن أوتر بثلاث فهو أفضل، وإن أوتر بأكثر فهو أفضل



    ثم إذا قام من آخر الليل، أو في أثناء الليل، وأحب أن يتهجد فلا بأس



    إذا قام في آخر الليل وأحب أن يصلي ركعتين أو أربع ركعات أو أكثر بلا وتر فلا بأس



    الوتر لا يعيده، النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : (لا وتران في ليلة).



    لكن يصلي ما تيسر في أثناء الليل أو في آخر الليل شفعاً، ثنيتن، أربع، ست، ثمان، غير الوتر



    الوتر الأول يكفيه



    وقد ثبت عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يصلي بعض الأحيان ركعتين بعد الوتر وهو جالس



    وهذا -والله أعلم- ليبين للناس أن الصلاة بعد الوتر جائزة، غير محرمة



    وإنما الأفضل أن يكون الوتر هو آخر الصلاة، أن يختم صلاته بالوتر؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم- : (اجعلوا آخر صلاتكم في الليل وترا)



    فالأفضل أن يختم بالوتر، لكن لو قدر أنه أوتر ثم تيسر له نشاط وقام في آخر الليل فلا بأس



    يصلي ما تيسر، ركعتين أو أربع ركعات، ولا حرج في ذلك، والحمد لله.


    /









    ،



    .



    جزاك الله خير غاليتي وبارك فيك المولى




    (سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم )
    [ ]



  9. #9


  10. #10


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك