المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : همس قلبي بعد كل هذا الحب الماضي لا يعود .. للكاتبة ((جلاديولاس))



فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-03-2010, 05:44 PM
بســــــم الله الرحمن الرحيم

المــــقــدمة

عن حبك رحلت..ولحبك وصلت..وهذي سوالف رحلتي ..سافرت .. في كل التراب سافرت .. لديار السحاب ..وهربت

من ليل اللقاء .. وسهر الغياب..كنتي بداية رحلتي وكنتي النهايه ....ودعتك وغصب علي خذتك معايه ..يا طول

هالرحله.. لو هالمسافه والزمن..يا قصر هالرحله .. سافرت من جرح الشجن..يا طولها .. يا قصرها..تصوري إني

نسيت..بس الأكيد إني بكيت لين الدموع تكدست .. أوراق..عن حبك رحلت..ولحبك وصلت..وهذي سوالف

رحلتي..

... : جووووووووووودي .... جووووووووودي .. عمري الله يخليك ابغى باسكن روبنز بلييييييييز

انا : ( اراويك ياقلبي مثل مالعوزتيني برفع لك ظغطك ,, هذا كله يدور بيني وبين نفسي) ساكت ..

: يعني ماترد .. جووودي قلبي ووالله نفسي فيها من زمان ...

( بدلع يذوووووب قلبه وابتسامه ناعمة من حبيبته وهذي الابتسامة هي اللي علقته فيها ) : قلبـــــي انته, حياتــــي انته

,عمــــري انته .أحبــــــــــــــــــــــك بالمـــــــــــــــــــــــــررررة ..

انا ( ياررربي هذي البنت بتذبحني هي تدري اني اموووووووت بدلعها وماااقاوم ابتسامتها ,, شسوي ) ..

... : قلبووو ممكن طلب صغنووون (( وهي تأشر على صبعها الصغير بدلع طفولي ..).

.... " شبيك لبيك حبيبيك بين يديك" طبعاا هذا كله ويانفسه ولا بالوواقع قال لها: نعم خير وشتبين ؟؟؟

طالعتني بإستغراب : قلبي ايش فيك زعلان مني ,, ضايقتك بشئ ,, متضايق من الشغل ,, عمري انـ ...

" ياحبيلك تحاتيني اموووت بشكلها وهي حايرة مثل الطفل اللي مب فاهم شئ آآآآآآآآآآآه بس بلعب عليها شووي" :

شوووفي

يابنت الناس ترى مب فاضي لك ولا لدلعك الماصخ وياليت تخفيفين منه ترااا تلوعين كبدي اففففففف .. هذا اللي

تعلمتيه صج ماعرفووو شلون يصنعونك ,,,,

.... ( ياويل حالي البنت شكلها بتصيح وجهها احمر من الاحراج نزلت راسها ووقفت ): على وين ان شاء الله صدعتي

راسي من الصبح ابي وابي والحين شتبين؟؟؟

( قالت وصوتها خانقته العبره): مـ ... مششكور ما.. .. ابغى شئ ..انسى . وجريت عالغرفة .

( ياويلي كنت ااسولف معها شكلي زودتها حبتين ) لحقتها بالغرفة ( وشفتها تصيح بدون صوت ,, حطيت يدي على كتفها

وشالت يدي بكل هدوء وماشيه بس مسكتها من يدها:عيوني,, ماردت علي وشعرها من كثافته وطوله ماشاء الله عليه

غطى ووجهها عيوني والله كنت اسولف معك يعني امزح ,وانتي زعووووله بسرعه تزعلين ,عمري والله احبك واحـ....

قاطعتني وصوتها كله صياح : ممكن تترك ايدي انا مو زعوله بس انت ماتحب دلعي لانه ماصخ ويلوع كبدتك وانا

اصدع راسك مو؟؟ بروح افارق واريحك مني ,,

لفيتها علي وشديتها لصدري وابتسمت بكل حب : عمري ياغلى وردة بحياتي تدرين اني اعشقك واهواك واموووووووت

بدلعك , واللي يذوبني ابتسامتك والله ثم والله اني كنت برفع ضغطك مثل مالعوزتيني يوم كنا ببيت اختي تذكرين

قلبي ماااحب اشوف دموعك وخميتها بقوووه وهي راسها بصدري خففت يدي من عليها بس هي شدت نفسها علي

وتمسكت فيني وقالت لي بهمس بإذني: لو تدري قد ايش اعشقك ..انت الهوا الي اتنفسه ..انت بلسم لجروحي..

انت الدواء لدائي ..انت نسمة حلوة تدغدغ كياني.. انت الروح.. انت القلب ..انت اجمل ماوهبني ربي

..احبــــــــك.. عشان خاطري

لا تمزح معايا بهالاسلوب كل شئ يهون حتى الظلم ..اصرخ علي اضربني لوتبغى الا اهلي هم دنيتي فلا تظلمني

فيهم..لاني عمري ماارااح ااسامحك

بعدتها عني شوي وانا عاقد حواجبي: قلبي اناقلت لك كنت امزح وياك , ليه تقولين لي هالكلام انا غلط على هليك

بيوم ؟؟

... :صدق عمرك ماغلط بس ببداية زواجنا اممم.. انت فاهمني..

.... : "فهمت وش تقصد سكت لاني فعلا غلط عليها بس الحين انا ندمان , ماقصدت "

قلت لها : للحين مانسيتي ,,للحين حاقدة علي ؟؟

حبيبي انا لو حاقدة عليك كان ماقعدت معك يوم بس حبي لك نساني كل شئ وبديت معك صفحة جديدة بس لا

سمح الله لو دارت الدنيا مادري ايش بيصير انا دايمااا عايشه بخوف

.... : خوووف ( بإستغراب.. ) ؟

... : ايووة اخاف تبعد عني ,, دابماا اادعي الله يجعل يومي قبل يومك..

قلت لها وانا معصب:اشششششششش سكتي ياتقولين خير ياتسكتين

قالت لي بدلع تخفف من عصبيتي : امووووووووووت بالعصبين

ضحكت من قلب: هههههههههههههههه وانا اموووووووووووووت بالمعجبين

ضحكت ضحكتها الناعمة بصوتها الرقيق : ههههههههههههه ههههه .

ومع طيف ذكرياتي كانت ابتسامة على شفاتي مسرع مااختفت هالابتسامة

ظلت كلمتها ترن باذني (كل شئ يهون حتى الظلم الا اهلي هم دنيتي فلا تظلمني فيهم ..)

ماحسيت بنفسي الا انا قدام البيت ..ايه بيتنا بيتنا اللي عشت فيه احلى ايامي ..

ترجلت من السيارة وانا اناظر شفتها بالبلكون تبتسم لي وترسلي بوسه بالهوا لا شعوريااا رفعت يدي وقبضت عليها بكفي

ورفعت قبضتي لشفاي وبوستها وانا مغمض ,, فتحت عيني وانا مبتسم ناظرت البلكون مالقيتها التفت حولي الا انا

بحديقة العمارة تركت لجسمي الحرية التامة ومشت اقدامي لحيث ماتريد وانا قدام الشقة اخذت نفس بيني وبين نفسي

اقول اكيد هي داخل اكيد بتسوي لي مفاجأه ادري فيها تحب تفاجأني ,, فتحت الباب وانا كلي امل اشووف وردتي

من زمن وانا ظمآآن وابي اطفأء ظمأي بعبيرهاا ,,

ظلام مب شايف ..شغلت اللايت كان الغبار هو اول ماستنشقته,,,

.... : البيت مهجور بغياب احبابه مافيه حياة بهجران سكانه ماله طعم بدونك وردتي..ماقدر اجلس احس بختنق ماقدر

اعيش بدونك هذا البيت بيتنا انا وانتي ليه تركتيني ليه ؟؟؟ اسأل وانا ادري بأني انا الغلطاااااااااااااان دوووووووووووم

انتي الحنونة ااااه ..اشوفك بكل ركن بالبيت هنا كنت تنتظريني ,, وهناك كنت تتخبين لا جيتي بتخرعيني هههه ,,

وهنا كنا نلعب اونو وكنت افوز عليكي ههههههه ,, هناك ....

وانا سارح بعالمي لاحظت شئ قطع لي أفكاري وذكرياتي

تحركت لباب االممرالمؤدي لصالون الضيوف فتحت الباب شغلت اللايت واللي شفته صدمني الارض كلها ورد بس

الورد كان جاف

ويابس وانا امشي الورد تحتي تكسر وتفتت مع كل وردة تفتتت احس روحي معها تفتت ,, رفعت بصري وشفت اللي

ماتوقعته ...

الارض كلها ورد وبالنص طاوله عليها شمعدانين والشمع له زمن ساح وانطفى وكرسين مقابل بعض , صحنين وملاعق

وشوك وكاسين , ,, صدمتي باللي شفته الجمت لساني ووقفت مذهول ,,

معقول معقول مب قادر افكر رجليني توديني وتجيبني وانا اناظر بكل شئ الى ان ...

شفت بصحن من الصحون ورقه حمراء مكتوب فيها احبك حياتي "ابتسمت من بين ذهولي"

واخذت الورقه واستنشقت ريحتها رغم الغبار اللي بالغرفه الا ان ريحتها ريحة الغالية ايه انا اشم ريحت الغلا

وكانت في اوراق غيرها بالملعقه ورقه وردية مكتوب فيها اهواااااااك

وبالشوكة وورقه زرقاء فيها اعشقك , وبالسكين وورقه صفراء اغاااااااار عليك

ههههههههههه ضحكت من قلبي ادري فيها غيووووورة واموووت بغيرتها ,, وورقه ملفوفه بالشمعدان مكتوب فيها (( هالمرة

ياقلبي مو راقصه معاااك .. امممم لا تزعل خلاص .. كسرت خاطري ..هههههه .. بأهديك شئ .. لالالا مو اغنيه بأهديك

حياتي,,,,

هالمرة اهديك حياتي بالفعل جوووودي حياتي كلها بين يديك من بعد الله سبحانه وتعالى وابي اعترف لك بكل شئ

,, شكلي حمستك صح ؟؟ .. اجل خلاص بلاش مو معطيتك هي <<<< بتسوي نذاااااله خخخخخخخخخخخخ

اسولف معك ايشبك لا تعصب ,, وهذي بوسه اممممممووووااااااااااااااه كله ولا زعلك( وهنا ابتسمت) ,,طيب قلبي انا

بدخل غرفتي واذا تبغى تشوفني بعد كل اللي عرفته بكون بنتظارك بالغرفة وراح انتظرك طول العمر . الهديه بتلاقيها

بصندوق بدولاب الصالون ليتك ماتستعجل وتتأنى,طيب قلبي ,, ادري فيك دايماا مستعجل ,, لا تنسى احبك وللابد

بنتظرك,, (( محبوبتك )).

ركضت لغرفتنا وفتحت الباب بقوة شغلت اللايت لي زمن ماشفت عشنا اللي يلمنا وحنا بأحضان بعض ,,

السرير مثل ماهو مرتب و منثور عليه ورد جوري احمرحالها حال الورود الباقية جافه يابسه,, وبجامة حمراء ,,,

ابتسمت بمراراة على نفسي ,, ماقدرت اتحمل اكثر تركت الغرفة بدون ماالمس منها شئ واتجهت للصالون

وفتحت الدولاب , ولقيت الصندوق مسكته وانا ارتجف خاااايف من اللي بداخله بس كنت ماسكه بقوووة كأني ماسك

روحها ,, هي قالت حياتها بين يدي ,, شلت الصندوق وحطيته على الطاوله وقعدت على الكرسي وانا اسمي بسم الله

وبيد مرتجفة فتحت الصندوق ( وفتحت عيني بكبرهاا بصدمة من اللي بداخل الصندووق).....
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
ذكرياااااااات وذكريااااااات ,, ذكريات شنوو بالضبط؟؟؟

ومن هذيي الحبيبه المجهوله ؟؟؟

زين البيت مهجوور ؟؟ شالسبب؟؟

ومن هو جووودي؟؟ وليش الندم ؟؟

وش برأيكم داخل الصندووق ؟؟؟؟؟؟؟؟

وش سر الهديه ؟؟ شلون حياتها بين ايديه ؟؟

؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛

ومن هنا تبدء القصة وتتوضح معالم ابطالنا ,, وهذي ماغير مقدمة بسيطة من اسطر معدودة,,

ابطال القصة من الخيال لكن شخصياتهم حقيقية امممممممم ماقدر اقول انها واقعية بحته , ولا

اقدر اقول انها خيالية بحته,, يقولون انهم حثالة المجتمع السعودي- مالهم اصل..

قصتي اوعدكم تكون غير .. ,, لانه قصة حب بين طرفين يختلفون تماما ,,

وشلون رغم الفوارق اللي بينهم بيجتمعون ؟؟ وشلون تكون الحياة اذا كان الحب انولد من قبل

لا يتشاوفون

قصة حب سعودية بتقولون شلوون قصة سعودية وفيها رومانسية بقولكم تابعو معي قصتي

وبتعرفون..

,,, قصتي ,,,

.. همس قلبي ;;; بعد كل هذا الحــــ الماضي لا يعود ــــب ..




:ق250:
:069:

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-03-2010, 05:49 PM
همس قلبي ;;; بعد كل هذا الحــــ الماضي لا يعود ــــب

الجزء الأول

الفصل الاول


((هلكني الصبر بغيابك طواني عالم النسيان... جفتني دنيتي بعدك تعال وشوف مأساتي))




ام فهد "تصارخ": اتصلي على اخوووك الحين بسرررررررررررعه ,

نجود"بارتباك وخوف": هاا انا اتصل ..

ام فهد "بعصبيه": لاااااا اناااااا,, اقول ذلفي عن وجهي هاتي الجواااال

فهد : هلا .

ام فهد : فهد الــــــــحق علي

فهد "بخوف": شفييك يمه؟؟

ام فهد "تصيح ": فهد ولدي الحق على ابوك تعبااااااان وطاح علينا

فهد "بارتباك ": زين يمه انا بالطريق لا تحاتين دقايق واكون عندكم .

فهد كان قريب من البيت . وصل بعد 7 دقايق, شال ابوه

بسرعه ودخله السيارة وامه مع ابوه بالمقعد اللي وراء,


ونجود جنب فهد .

وصلو المستشفى فهد جرى على المستشفى وكلم االرسيبشن على ابوه و ركضوا وراه بالسرير المتنقل وحملوه

وظلت ام فهد تصيح فهد يهدي فيها ,كل هذا ونجود هادئة .

فهد استغرب هدؤها لانه يدري فيها تموت بابوي حالتها مب

طبيعيه, قرب منها وحط ايده على كتفها لفت وجهها عينها

بعينه وبعيونها حزن والم تم يناظرها ..

ام فهد "من بين دموعها تصارخ بالم وقهر": ارتحتي الحين انتي

وبنت اختك ارتحتوا والله يانجود لو صار لرجلي شئ

ماتلومون اللي نفسكم ,, لانتي بنتي ولا انا امك,,

تفهمييييييييييين

نجود المسكينه" انصدمت من كلام امها اخر شئ توقعته ان امها

تحملها مسؤلية تعب ابوها ومن الصدمه ظلت ساكته

وتطالع امها بحزن ورحمه"

كل هذا و فهد مو فاهم شلي صار وتم يهدي امه وجلسها

بالاستراحه شوي الا الدكتور يخرج ويوقف فهد ومشى

صوب الدكتور.

فهد :دكتور بشر واللي يسلمك .

الدكتور:مين حضرتك؟

فهد "ببراءه" فهد

الدكتور:يابني ماسألتكش عن البطاقة الشخصيه بقولك تأرب ايه للمريض؟

فهد رافع حاجب"يستعبط الاخ": المريض ابوي , "بقلة

صبر"الحين ممكن تقول لي شفيه ابوي؟؟؟

الدكتور"بهدؤ":نتيجة لارتفاع السكر والضغط ادى الى جلطه

بالقلب بـ....

سمعوا شهقه خوف وكانت ام فهد :جـ.. جلط... لا لااا

فهد "راح لامه يسندها وهو حزين عالحال اللي هم فيه"

توجه لهم الدكتور وقال: ماتخفوش دلؤتي المريض بخير وعدى

مرحلة الخطر بس ياليت ماحدش يزعجوا..

قاطعته ام فهد :بشوفه ابي اطـ...

قاطعها قبل ماتكمل:خلوه يستريح لان الراحه اهم حاجة

محتاجلها..ممنوع الزياره .. الحمدلله على سلامته ..عن اذنكم..

قامت ام فهد تصيح وتقول: محمد ابي اشوفه هذا رجلي ابو عيالي بيحرموني منه.

فهد "الله يهديك يمه من اللي بيحرمك منه": استهدي بالله وادعي له الدكتور طمنا عليه يحتاج للراحه وانتي بعد ترتاحين.

ام فهد :ماارتاح الا اذا شفته ..تكفى يامحمد ابي اشوفه..

فهد : يمه عيني من الله خير برجعك البيت ترتاحين وباذن الله الصبح اجيبك زين

رفضت ام فهد بشدة بس محمد اصر عليها وبالاخير وافقت بشرط ان يجيبها من الصبح

فهد خذا امه واخته نجود ووداهم للبيت كان يفكر انه يكلم نجود ويشوف شفيها البنت.

راحت ام فهد غرفتها ونجود بعد وحمد خذا له شور ,وتلبس وراح غرفة نجود طق الباب محد رد عليه

ظل يطق الباب بس لا مجيب فتحه شوي شوي لقى الغرفة مظلمة شغل اللايت كانت نجود فوق السرير بعباتها استغرب

بس قال يمكن تعبانه جاي يغطيها الا يشوف اكتافها تتحرك حس

انها تصيح ,جلس على السرير و قرب من اذنها :نجود

جوود قلبي شفييك تصيحين؟؟

نجود: .........

فهد : افا عليك ماتعلمين اخوك حبيبك فهد ....... سكت ... زين

براحتك وقت اللي تبيني تدلين غرفتي... قام

فهد وهو عند باب الغرفة الا...

يسمعها تناديه بصوت مكتوم

لف عليها وهي مثل ماهي قرب منها وقعد على ركبه وقال لها

جود حبيبتي قولي لي حد ضايقك بشئ

قبل مايكمل قامت نجود ورمت نفسها عليه تبكي استغرب فهد

بس تم حاضنهاويمسد بحنان على شعرها وهي تبكي

بصوت مسموع الى ان هدت ..بعدها عنه

فهد : جوود شرايك تسوين لي نسكافة وننزل الحديقة..اومأت

براسها بإيجاب وسبقها فهد

فهد بالحديقة بعالمه عالم احلام ماتحقق. بينه وبين نفسه "

للحين مانسيتك ,,اشتقتلك,,اشتقت لرقتك لحسك,,شلونك ؟

شخبارك "بتنهيدة:آآآآآآآآآآآآآآآآه

نجود:سم الله عليك من الااااه..وعطته كوبه

فهد :تسلمين .... .......... بعد سكوت دام فترة .. امممممم

ماراح تعلمميني؟؟"كان ظهره عليها

ماحب يضغط عليها ....

نجود: فهد ... عرفت كل شئ.." فهد التفت عليها مستغرب من كلامها شلي عرفته؟؟؟"..

فهد :شلي عــ.....

قاطعته:وعلمتهم كلهم كلهم كلهم ..بصوتها الم.. فهد انا ما كنت ادري الصدق من الكذب مثلي مثلكم

نجود"وبسخريه":اقصد مثلي مثلهم انت مب مثلنا ..

فهد "واكبر علامة استفهام براسه": نجود شتقولين مثلك مثلهم مثلنا وش ذا لغز ؟؟

نجود "بجدية": انا خبرتهم بالحقيقة اللي انت حاولت تقنعهم بها وماسمعوا لك ..بس.. انا جبت لهم دليل ..

فهد كأنه بدء يستوعب شتقصد"ناظرها بدهشة":انتي تقصدين مــ....

قاطعته نجود" بهستيريا": أي أي قلت لهم ,اقصد وريتهم الادله اللي تثبت كلامي..

فهد "استوعب كل شئ":ابوي درى ..أومأت " نجود"براسها

بايجاب.. كمل فهد :درى وتعــ...

نجود: هو انصدم بس كان بعافيه,, اللي تعبه هو اخــوك .

فهد :تقصدين ...

نجود: ايه ,,اخوك لما عرف كان ممب فحواسه ابوي خاف عليه

بس اللي صار.. سكتت فترة مو قصيرة.. وكأنها ماتبي تذكر .

فهد : نجود قول لي كل اللي صار من البداية كيف عرفتي

وشلون قلتيلهم ومن وين لكِ دليل ؟؟ كل شئ.

نجود : محمد ماابي اذكر ..

قاطعها : نجود طلبتك لا ترديني ... سكتت بعدين استسلمت

وقالت: بقول لك كل شئ من البداية

واللي صار هــــــــــــــو ......

خخخخخخخخخخخ اااسفه قطعت عليكم بس شسوي لازم

انتقل لمكان ثاني ونشوف شصاااار مع ابطالناااا,, تذكرون

جودي , والحبيبةالمجهولة <<< لا مايذكرون اممم اجل خلاص

لاقريتوها قولولي عشان انزل الباقي <<<

شريررررررررررررررة هاهاهاهاههاهاهاههههههااااااي

امزح معكم هاي التكملة

وانا اسمي بسم الله وبيدمرتجفة فتحت الصندوق ( وفتحت عيني بكبرهاا بصدمة من اللي بداخل الصندووق))

عند فتحي للصندوق اصدر صوت جميل يطمن النفس

صوت الشيخ"علي الحذيفي" هي تدري اني احب صوته:

ياحبيلك.

كل اللي شفته ورود كثيرة يابسه "كانت يوم هالورود مافي

احلى منها وكانت الورود عشقها"ادخلت اصابعي وانا امررها

بالورد لمست شئ ثاني داخل فابعدت الورد وشفت دفتر كبير

خرجته بهدؤوقفلت الصندوق

"اكيد هذا اللي تقصده.. هنا حياتها ..وش ممكن يكون داخل..

وانا ابلع ريقي وفتحت الدفتر وكان كالتالي:

(حين تقرأ كلماتي.....فتلامس في قلبك جرحا رسمه الغد

الآتي..وتبحث عن الحب والوفاء....فلا تجده إلا في الدمع

الباكي...حينها.. دع الصمت يتكلم..!!!)

حـــــــــــــــــبي

كيف ابدء اسطر كلماتي ,,احترت اكتبها بقلمي ام بدمي لعلي

اكتبها بريقي ,,,,,,,,,,

استثنيت قلمي الاسود ..دليلاً على حزني ,,

وابعدت ريق شفتي ,,لانه مر بمرارة هجري,,

فقررت ان اكتب بدمي ..لون قلبي ,,وعلامة حبي ,,

فإن تلاشى دمي ومت قبل انتهاء سطوري ..

المس شفتاي باطراف اناملك ,,

وودعـــــني.. وداع المسافر بلا رجوع..

سأروي لك قصة حب شخص لم تراه عينني ..

حيث رائحة المطر ..

حيث اوراق الشجر ..

أولي وجهي نحو قرص الشمس وأنتفض ..

وفي روحي المأسورة الف حزن قاسي وجرح يصرخ بالأحلام

والألم ..

أيمم كفي بالرمال واصرخ :

حيث انت .... تـــوقـــــــــــــــــــــــف....


ماما أنا قلت لك زواج مو متزوجه لو ايش ...

قاطعتني ماما وقالت : يابنتي لا تقاطعيني و أنا أكلمك

إسمعيني للأخر و بعدين سووي اللي تبغيه هدي (هدي=هذي

اهل جدة ماينطقون الذال الا دال)

حياتك,, أنا وأبوكي ماراح نعيش لك طول العمر يا أمي البنت

مالها الا زوج يصونها ويكون لها سند في الدنيا وبعدين

انتي ليش تستعجلي هو لسى(باقي) ماشافك خليه يشوفك

وانتي كمان شوفيه ويصير خير واذا ما كان من نصيبك ومو

مكتوب لكِ خلاص محد غاصبك عليه وبعدين صلي ركعتين

إستخارة وادعي ربك يوفقك,, لمتى راح تبقي بدون زواج

كل اللي في سنك متزوجات انت عارفه كم عمرك؟ 22سنة تراكِ

كبرتي ,

جرحتني كلمتها ( وانا اقول في نفسي دحين عمري 22 سنة

يعني كبيرة والله حرااام اجل الصغيرة كم عمرها) وحسيت

الدمع بعيوني بس قاومتها وكملت تجرحني اللي يسمعها يقول

هذي جربانة الحمد لله والشكر راضيه بشكلي صحيح

اني مو جميله بس الحمد لله اني مملوحة ومقبوله على قولهم

وبصراحه شكلي عاجبني ولله الحمد(كانت حلووووة بس

تتواضع لنفسها لانها ماتحب الغرور خصوصاً بالجمال)

,كملت امها تقول: بعدين اشكري ربك مازال يجوكِ خطاب ولا

غيرك مو لاقي انتي مستكترة (حرف الثاء ينطقونها تاء)

علي افرح انتي لو تشوفي كل صاحباتي بناتهم اتزوجوا وانا

بنتي لا

: ( دحين هذا اللي هامها هه صحباتها).

تخيلي شعوري وهم يسألوني زينب ليش بنتك للان ماتزوجت ؟

كنت قبل كدا اقول لاجل الدراسة بس دحين(الحين)

ماعندك عذر ولاسبب أنا ادري انتي ليش عازفة عن الزواج

رفعت رأسي لاشعوريا وأنا أناظرها والغصة بحلقي مو قادرة

اتكلم,

وقالت لي ماما: يابنتي انا مو نونو أمص أصباعي بس أنا ساكته

بكيفي بس أحبب أقولك مو كل

شئ نبغاه يصير , تجري الرياح بمالاتشتهي السفن ,,فوقي

يابنتي من أحلامك,هذي حياة تعيشيها مرة بالعمر مو فيلم

هندي وانتي كبيرة كفاية تفهمي ايش اقصد ,بعدين عقلك في

رأسك تعرفي خلاصك...قامت ماما وتركتني وانا بحيرة

,حزن,ضياع,,لدرجة ان دموعي على خدودي من غير مااحس

اني ابكي ...

طول الليل وانا افكر حتى اني ماتعشيت معاهم , وكلهم ناموا

قمت توضيت وصليت ركعتين استخير الله فيها وبكيت من

قلبي بكيت على نفسي على عمري على االلي صار لي وطلبت

من ربي انه ييسر لي امري واذا كان لي خيرفيه ييسره

,وان كان شر و تعاسة يبعده, ويكفيناشره ,وبعدها حسيت

براااحه كبيرة ماتوقعتها بس الحمد لله طبقت سجادتي

وشرشف صلاتي وحطيت رأسي على المخدة ونمت .........

قمت من النوم وانا احس شعووور غريب هو سعادة ولا خوف

مادري,سميت بأسم الله واتعوذت من الشيطان الرجيم

بس الحلم اللي شفته ايش تفسيرة كنت خايفه بس مرتاحه

بنفس الوقت

"كيف تجي هذي مرتاحه وخايفه فاهمين شئ امممم ,, لا .. ولا

انا, المهم نكمل"

:ياربي أفسره ولا لا هم يقولو لو رؤيه حلوة اقولها لأحب واقرب

الناس عندي ولو مو حلوة مااقولها لأحد بس انا كنت

فرحانه بس أول ما قمت حسيت بخوووف ,,, افففففففف ياربي

يارحيم ارحمني والله مو فاهمة شئ بس احسن شئ

مااقوله لاحد واسكت ااايوه ماقوله هذا اللي كان يدور في نفسي

وبعد يومين من آخر مرة كلمت ماما فيها كنت احاول اتحاشاهم

ومااقعد معهم حتى اكل مالي نفس اكل ,و كل يوم

أستخير ربي واخيرااا قررت, وبذاك اليوم قلت لازم اكلم ماما

وانهي الموضوع فقمت صليت الصبح ونزلت شفت بابا

وماما صاحين ماشاء الله عليهم دايما كدا يقومو بدري

رفع بابا راسه وطالعني ابتسمت له بس مااردها لي عرفت ان

باله مشغول علي وبنفس الوقت زعلان مني فتقدمت منهم

وسلمت على راسه وايده وكمان سلمت على ماما بس ماما

طنشتني لما مديت ايدي اسلم عليها بس انا اخذت ايدها

غصبن عنها وبوستها وابتسمت لها كمان .. المهم تناولت معهم

الفطور بس كلهم مطنشيني يتكلمو لوحدهم حاولت

ادخل في نقاش معاهم بس ولا كأنه احد يكلمهم قلت بقلبي

( الله يهديكم هو الزواج بالغصب )

وبعدين بابا قام وراح العمل بابا كان تاجر عنده محلات أزياء يعني

ملابس زواجات واشياء كشخه كلها ماركات غير كذا

كان فاتح 3 مطاعم كلها بجدة (عروس البحر الاحمر) احم احم ...

من هنا بابا راح قامت ماما وراه وراحت المطبخ تكلم الشغالات

وتقولهم ايش يجهزو عشان (لاجل) تطبخ وكنت انتظرها

بالصاله واكلمها بس هي مشيت ولا كأنها شافتني ولحقتها

وهي بغرفتها

كنت ساكته وهي كانت فاتحه دولابها ترتب ..........

ساد صمت لدقايق وهي ولا عليها مني بالاخير قلت سمي بالله

وابدئي : ماما , "طبعا ماردت علي بصراحه حركتها ماتشجع

الواحد يتكلم بالاخير قلتلها اللي ابغاه على بلاطه": ماما انا

موافقة اللي تبغوووه سوووه ,وانا من يدكم هذي واشر على

يدي اليمين ليدكم هذي وانا ااشر على يدي الشمال

...كانت ساكته ومعطيتني ظهرها خاب ظني توقعتها

تنبسط ,وتزغرط بس بصراااحه ولا كأني قلت لها شئ .

بعدين قلت لها :ياماما ايش فيكي دحين لما وافقت وسويت اللي

تبغيه مطنشتني ولا كأني أكلمك ليش مو مبسوطه؟

سكتت شويه بعدين قالت لي : انا ماابغاكي تسوي اللي انا

ابغاه بالعكس انا ابغاكي انتي اللي تقرري ودارت ظهرها

وصار وجههامقابل وجهي وشفت شئ عمري ماتمنيت اني

اشوفه شفت ماما تبكي وبسبب مين؟ بسببي طبعا لا شعوريا

جريت لعندها وضميتها وبكيت معاها مادري ليش سويت كدا بس

ماهانت علي هذي امي على طول مسحت دموعها

وبصوت كله ثقة قلت :ماما والله احلف لك اني من نفسي قررت

بدون أي ضغوط وانا كمان استخرت من يوم كلمتيني

وانا كل يوم بالليل استخير وبصراحه ارتحت .

"وشكلها هدءت وصارت تدقق فيني "وقالت لي : متأكدة

قلت لهاوانا ابتسم: ايوة ورخيت (نزلت) رأسي يمكن حيا ويمكن

ماحبيت اخون نفسي واضعف

وشكلها ماما ضنته حيا وفرحت وضمتني ورجعت تبكي

قلتلها :ياماما حرااام عليكي لا تبكي.

قالت لي: هذي دموع الفرح وان شاء الله اشوفك ببيت زوجك

تطبخي وتكنسي

رفعت حواجبي وبصوت مرح :اها هذااللي همك دحين عرفت

انتي ليش بتزوجيني عشان اشتغل ها؟ قالت :ايوه ..

فتحت عيوني ببرأة وكنت مصدقه ,

فضحكت ماما وقالت انتي في بيت ابوكي ماتشتغلي بس ببيت

زوجك بتشتغلي غصبن عليكي.حاولت اسوووي معصبه

بس ماقدرت ضحكت انا وماما . تركتها ورحت اصحي اخواني

:هاني هاني افففف اوريك" وبصريخ" هاااااااااااااااااااااااااااااني

هاني:بسم الله الرحمن الرحيم ليش تصرخي ؟؟ مجنونه

فضحكت بقووووة

هههههههههههههههههههههههههههههههههههه ,

هاني: وربي انك هبله وانا كنت اضحك على شكله ومو قادرة

اسكت

هههههههههههههههه من جد كان شكله مفجوووع واللي

يضحك اكثر ان ياسر كمان صحي والثاني ياسر شكله يموووووت

ضحك هو وشعره مسكين كأنه اتكهرب وشعررره

منفوووووش..خخخخ

وقلتلهم: بكرااا تشتاقوا لي وتتمنوا اجي واصحيكم وماتلاقوني

جنبكم ,بعدين اذا فات الفوت ماينفع الصوت.

وتركتهم بدون مااسمع الرد وهما ماتركو سبه الا وقالوها

مسااااكين خليهم عشان ثاني مرررة من يوم اصحيهم يقومو ا

اما ماجد نور عيني وحبيبي أخذت ااطالع فيه وانا اقومه

بدلع :مجودي قلبي حببيبي قووم يالله حبيبي بعدين

ماااحبك يالله بابا,,مجودي اذا ماقمت ماعاد انام جنبك...

وماكملت كلامي الا هو قاعد وربي احبه حيل من هو عمره

سته شهور وهو كان لعبتي وولدي واخوي وحبيبي ويمكن زاد

حبي له بعد ما... قطعت تفكيري رواء اختي

وهي تقولي:تجي معايا نقطف ورد من الحوووش

قلت لها :يارواء ياقلبي مايقولو لها حوش يقولو لها حديقه.

قالت لي :طيب بس تجي ولا لاء

قلت لها :اذاماجيت ايش تسوووي .

قالت: ولاشئ,

ابتسمت لها وقلت: لو ماجيت مع أختي الوحيدة مع من اجي ابتسمت لي

وصلنا الحديقة وكانت حديقتنا مو كبيرة مررة لا كانت داير مدار

حول البيت وكانت فيه برحه كبيرة كلها ورد روز,

وزهور القرنفل, والجهنمية, والجوري ,والياسمسن. والنرجس

كمان,وزارعين حَبَكْ ودوش وشجرة ليمون وحبحب(

بطيخ) طبعا كان يوم خميس , بعد ماقطفت مع رواء الورد طلعنا

كل واحد غرفته بس جاء مو عد الغداء واكيد بابا على

وصول كنت خايفة ماما تقول لبابا على الغداء قراراي بس قلت لا

اكيد بتقوله بعد الغداء ويمكن بعد العصر يكون ارتاح

يالله, الله يعين دامني اخترت فالله يسهل,,

ونزلت وتغديت معاهم ومثل العاده ماجد و رواء يتناقروا ,

رواء: ماجد فااااااارق انا اخذته قبلك ,,

ماجد:روااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااء حرااام عليكي انتي داااايما

تشربِ قبلي,,

رواااء: انا اخذته قبلك وبعدين انا اكبر منك " وبسخريه": ياالله

يالله ابعد لاعطيك كف محترم

وماجد يقول: انتي اقلبي وجهك انت وشكلك اللي رايح سبعه

في سته , طبعا هاني وياسر انفجروااا ضحك على رواء

وانا كنت كاتمة ضحكتي بالقوووة شوي وانفجر , والا بابا يصرخ

هذيك الصرخه

(بــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــس....)

وربي حسيت البيت انرج (اهتز) وكلنا سكتنا ونزلنا رؤؤسنا واللي

يطالع


بالاكل وهو ساكت اللي يطالع في ايده وانا من الخوف الله

يكرمكم برووح الحمام وصارت غرفة الطعام هادئة ,,

بابا:انتم ماتستحوا على وجهكم رجال وبشنبات مايملئ عينكم,

وانت يارواء تقولي لماجد أكبر منك هاا اكبره منه بالسن

يمكن بس بالعقل, وربي انك قده( مثله ) هذا اذا ماكنت اصغر

منه..

رواء من الخوف ساكته, وانت ياماجد والله لو سمعتك تتكلم

عالاكل شوووف ايش راح يصير معاك وبالنسبة لكم انتم يااا

رجال طول بعرض والشنب خط على وجيهكم ماتستحوا بدال

ماتسكتوهم قاعدين تتمصخروا

جاء ياسر يتكلم سكته بابا بحركة من يده معناها ( أوووص): انت

ياابو الحريف بالذات لا

تتكلم اعوذ بالله ماصارت عيشه هذي الواحد جاي من الشغل

تعبان يبغى يأكل له لقمه ويرتاح الا انتم تتضاربوا .

انقهرت من اخواني مررررة رفعواضغط بابا حسبي الله عليهم

وانا عندي كل شئ تبغوه مني خذوه الا بابا وماما لا احد

يقول عنهم شئ او يسوي فيهم شئ وقفت وكلهم طالعوا فيني

"ورحت عند باباوبوست راسه ويده وجه وقفا" وقلت له :

امسحه في وجهي ياابو مشاعــل كله الا زعلك , رفع عينه بابا

وانا كنت مبتسمه له وكملت : يالله خلاص عاد مابغى اشوفك

ماد بوزك مترين

وابتسم لي وبعدها ضحك وكلنا ضحكنا معااه وقال: الله يهديكي

يابنتي ويريحيك مثل ماترحيني ببسمتك ,

مشاعل" هذي هي بطلتنا ":دوووووووم ياحلو وكملنا اكل بس

بهدؤ بدون ازعاج... خلصنا غداء وكل واحد راح لغرفته وانا

بطريقي لغرفتي

,ياسر : ورد. وانا نقزت من الفجعه لان الممر كان فاضي وقلت

له: بسم الله ايشبك فجعتني الله ياخذ ابليسك,,

بعدين طالعته بنص عين : خير ان شاء الله شايفه الحكايه فيها

ورد يالله اطربنا بطلباتك يااخ مصلحنجي ,,بصراحه

يأختي الغاليه ورد يااغلى ورده يـ...

قاطعته وانا رافعة حاجب بطريقة استهزاء: حبيبي ياسر ممكن

تقول من الأخير ايش تبغى؟؟ ترى حركات الفرش الناعمة

مو عليَّ ,

ياسر:اووف منك يعني ماقدر ادلعك وانتي اختي الكبيرة و اصلا

انتي مو وجه دلع .

فتحت عيوني الثنتين وقلت له:طيب اقللللللللب وجهك وشوف

من يسوووي لك اللي تبغاه .

ياسر:مشاعل ياحياتي امزح معاكي وانتي بسرعة تصدقي ,

مشاعل: ياسر ابعد عني مو فاضيه لك وهو ساد علي الطريق

ياسر:اختي بس طلب صغنووون وهويأشر عل ى اصباعه

الصغير ,

طالعت بأصباعه ورفعت عيني له :لو كان طلبك مثل اصباعك ذا

معناه مو مصغير مااالت عليك اصغر اصابيعك هو اكبر

من كل اصباع عندي .. يالله فااااارق .

ياسر" يحاول يضحك رغم انه مقهووور منها "اذا لك حاجة عند

ال... قول له ياسيدي.."": ههههههه ماشاءالله عليكي

يااختي صاير دمك خفيف صراحه كامله والكامل الله.

مشاعل : قصره ايش تبغى مني وبدون لف ودورااانهات ماعندك.

ياسر: مشاعل عمري ماطلبتك شئ الا وانتي تذليني يعني

واحد يوم بس وافقي بدون بهدله .

مشاعل:طيب خلاص حزنتني قول ايش عندك...

ياسر: امس وانا رايح الجامعة واحد غبي صدمني من وراء من

عنـ ...

قاطعته : ايييييييييييييش؟؟ قام حط (وضع) ايده على فمي

اووووص ايش فيكي تصرخي انااقولـ... ,,مشاعل:ياسر انت

غبي ماتشوووف , هدي مو اول مرة, كم مرة قلت لك بلا حركات

الصغار انت ماتستحي طول بعرض حتى انك اطول

واعرض مني وللان وانت تصدم سيارتك انا هذي المرة بقول لبابا ,

ياسر: مشاعل دحين بغيتك لي عون صرتي فرعون وهذا انا كنت

ابغاكي تتوسطي لي عندبابا يعطيني فلوس اصلحها ..

مشاعل: لا ياحبيبي اااااااااسفه مو كل مرة انا اقعد اراضي في

بابا وانت تكسر وتفقع وتصدم لا ياحلو احلم ,

ياسر:اهون عليكي وقاعد يسوي لي حركات انه مسكين

وضعيف وربي انه اقوى واخبث واحد فينا ,

مشاعل:انت ماتهون بس ايش اسوي هالمرة لازم تهون يالله

سي يو ,,

ولحقني لغرفتي , وهو يتوسلني وانه اخر مرة وانا اخوكي

الصغير وانتي اللوحيدة اللي تحبني وبتساعدني ومن هالكلام

مشاعل: طيب افكر ,

ياسر "والابتسامه شاقه وجهه شق " : انا عااارف انك

بتساعديني وباسني على راسي ومشي

مشاعل"باستغراب": دحين انا ماقلت طيب انا قلت افكر

قام غمز لي وقال: داام قلتي افكر معناه اكيييييييييد يالله سي

يو يااااحلى وررده .

وربي يقهر ماعليه من احد ..

وانا بغرفتي جلست على سريري وافكاري مشتته مادري

اروح اليوم مع بيت خالتي ولا لاء اخاف ماما تقولهم وعاد البنات

مايصدقوا يحرجوني بعدين فين اودي وجهي احسن

شئ اقول لماما اذا تبغاني اروح معاها ماتقولهم الا اذا جاء

شافني وصار نصيب يكون خير

ياسر :أقول هاني ,

هاني بدون نفس: ها ااا خير ,

ياسر: يالطيف منكم انت واختك عليكم كلام ماتشجعوا الواحد

يتكلم معاكم ,, ولا اختك مشاعل دمهاااااااااا ثقيل

وشايفه نفسها مادري على ايش, اذا عن الجمال في اللي

احلى منها مية مرة واذا على الشهادة ياكثر المتعلمات بالبيوت

,وتبغى

الصراحه انا احلى منها ومتعلم ..ولا هي تتذكر كيف سودت

بوجيهنا ..

قاطعه هاني:اولا انت ماتستحي تقول على اختك هالكلام قال

سودت بوجيهنا قال,,ماااقول غير مااالت عليك ,,ثانيا:

تقارن نفسك بأختك انت رجال وهي بنت مافي وجه مقارنه,

وثالثا:, انت لسى ( باقي)ماتخرجت ,

رابعااا: والاهم من هذا كله اختك مو مغروورة اختك واااثقه من

نفسها ومن غلاوتها عند امك وابوك بالاخص التاني

اللي هو ابوك وانت ماتملك نص غلاوتها عندهم ,,

ياسر : يعني انتم مصدقين اللي قالته لكم ,,من جد قدرت تلعب

على عقولكم..ااااه لاتذكرني وربي كأنهم جابوني من

الشارع , الا كل ماافتح فمي اتكلم ابوك يقول لي اووص كأن

عمري خمسة سنوات مو 20 سنة ..

هاني : ياسر فارقني ترى مو فاضيلك ولا فاضي لغيرتك ..

مشاعل"كل اللي انقال كان على مسمعي" مصدووومه ,
،،،
،،،
,,,
,,,
,,,

،،،
,,,
,,,
,,,


،،،
,,,
,,,
,,,

،،،
,,,
,,,
,,,


،،،
,,,
,,,
,,,


،،،
,,,
,,,
,,,
,,,
,,,




ياسر شقصده انها سودت بوجيهنا؟؟

معقوله تكون هي مشاعل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

دااام هي مشاعل ليش انصدمت من سمعت كلامهم؟؟
.



.........


انتظر ارائكم

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-06-2010, 04:51 PM
الفصـــــــــــل الثاني

المعـــــانـــــاة

"العنا وش هو العنا غير انتي و جروحك و انا "


الفصـــــــل الثاني






ضقت بغرفتي قلت اروح اتسلى عند هاني وياسر بس اللي سمعته قهرني من ياسر دحين كل هالحقد علي وقبل شوي

مسوي فيها الاخ حبوب ويموت فيَّ من جد مصلحنجي , لكن انا بأدبك اصبر علي , واتجهت للمطبخ وطلبت من

الشغالة تجهز لي الدقيق والحليب, الزيت, البيض,السكر, بيكنج بودر عشان

اقوم اسووي شوية بيتزا لان خالاتي يحبوها من يدي وخلصت من عجينة البيتزا قلت اسووي شوية حلى بالبسكويت

والشوكولاة مع القهوة والشاي وخرجت السمبوسة من الفريزا ( البراد) وقليتها انا وماريني

( هذي شغالتنا لها 3 سنين عندنا ) طبعا صفيتها من الزيت وحطيتها بحافظه عشان لاتبرد وشويت سلطه

ما خلصت الا على الساعة خمسة ونص العصر ,, ادري اني بطيئة بالشغل بالاخص بالمطبخ صحيح اني اطبخ ويعجبهم

طبخي بس انا مو دايما ادخل مطبخ ,, مااحوب ( احب) اطبخ كثير ولا اغسل ولا اكوي اممم احب الترتيب ههههه

وبسسس خخخخخ .

استحميت وحطيت ( وضعت) كريم معطرpar amour من paris clains دايم استخدمه لبشرتي ولبست بنطلون جنز

لونه أخضر مزرق وعليه بدي برقبه لون فستقي مرسوم عليه ورود وردية وحبال الرقبة فيها اللونين الوردي والفستقي

نشفت شعري بالمنشفه واستشورته مو اكثر من خمس دقايق لان شعري اصله سايح ومايحتاج اسيحه اكتر وبعدها ما يتمسك

بالشباصة, واتجهت للتسريحة واخذت الكحل الفيروزي كحلت عيوني من تحت بس, ماحطيت شدوا لان جفوني ورديه

خلقه وعكصت رموشي بدون مااحط مسكرا لاني ادري بالجو عندنا بجده كله رطوبه غير الحر وحطيت شوية غلوس

وردي شفاف طبعا مايحتاج احط لي احمر خدود لاني خلقه خدودي مورده ولو حطيتها بيصير شكلي مثل هايدي أو فلونة

.. للحضات سرحت في الماضي البعيد ...

:تدرين انك تهبلين وتشبهين فلونه,,

مشاعل وهي منفعله بالتشبيه اللي ماعجبها : لا والله .. تتمصخروا حضرت جنابكم

: افاااا انا اتمصخر على .... , قطع حبل ذكرياتها,, صرخت رواء

نقزت مشاعل من مكانها : اففففف انا كم مرة اقولك دقي ( طقي)الباب قبل ماتدخلي مو زي ( مثل) المراجيج الحمد

لله والشكر خفه زايدة ,

رواء: والله ياااختي الغالية ورد خليت الثقل لكِ ,

مشاعل : المهم خلصيني ايش اللي جابك ؟؟

واخذت رواء تبتسم لمشاعل وتتمسكن : حبيبتي ورد ممكن تعطيني الروج العودي اللي اشترته لكِ شيخة ,,

فرصعت ( فتحتها على الاخير)عيني بوجهها: انتي هبله وليش تبغيه( تبيه)؟؟ حسيت سؤالي غبي بس رواء دايماا حركاتها

وطلباتها تقهر ,,

"طالعت في(فيني) وكأنها تقول ايش الغباء":هذا بالله ليش ابغاه يعني باكله ,

قلت لها وانا ابغى اضيع الهرجه لاني اعرف لسانها بتأكلني اكل : يالله برا من غرفتي ,

رواء: مشاعل بالله اعطيني هو.. انا من زمان مشتهيته ,

مشاعل: ليش يااختي هو حلاوة تشتهيها, وطنشتها ,

طبعا رواء مايئست مني : ووووورررده ياااقمرر اعطيني ,

مشاعل: رواء بلا غباء انتي صغيرة وتبغي تحطي هذا اللون من جد ماااعندك ذوووق

ورواء تقول في نفسها( من زين ذوووقك دحين)

قلت لها بصوت عالي: ذوووقي احلى من ذوووقك والكل شاهد .

طالعت في مفجووعه: مشاعل انتي سمعتيني

مشاعل :ايووة. صح لسانك ماقالها بس انا اسمع خاطرك يقوولها

قالت لي: وربي مانتي هينة (مو هينه)

مشاعل:مدام(دامك) تعرفي يالله ابعدي ,, وحاااولت معاي لما يئست

رواء : طيب اعطيني الغلوس اللحمي , اشرت لها عليه يعني خذيه وفعلا اخذته

وطلعت اووووف مابغت تخرج .

ماما خبرت بابا وفرح وانبسط عالاخير ..

وانا خارجة من غرفتي نازلة الدرج شفت هاني وقالي : واااااااااااااااااااااو شوشو و الله شكلك جنااااااااان ,

رفعت حاجب وقلت وانا اقلده : شوشو شكلك جناااان , مااااااالت عليك كم مرة اقولك لا تقول شوشو شايفني رقاصة

قال شوشو قال,, وطنشته ونزلت وانا وصله بآخر الدرج

وسمعته يعلي صوته ياسر: ايووووووووووه شوووووووووشوووووو رقااااااااااصه,, ومو أي رقاااصه عليكِ رقص تغلبي فيفي

,,عبده ,, انقهرت لاني حسيتها سبه اكتر ( اكثر) منها مدح ومارديت عليه وانا اتسال بنفسي ليش كل اخواني يحوبه (

يحبه) ينرفزوني وانا بحالي ولا ادوس لهم طرف وانا في افكاري وماشوف غير رجل شخص قدامي على طول رفعت

عيني كان بابا وكان يطالع فيني ويدقق بصراحه استغربت نظراته بس ماقاومت نفسي ابتسمت له هذا الغالي وماعندي

اغلى منه ومن ماما وبوست رأسه ويده وجه وقفا انا كنت الوحيده من اخواني اللي ابوس يده بهدي الطريقة وماقدرت

اتحرك من قدامه لاني حسيت بيقول شئ بصراحه استحيت من نظراته ( لا تفكروا غلط هذا باباتي بس مادري ليه

حسيت اني استحيت وخلاص),

رفع وجهي بيده وقال فرحتيني الله يفرح قلبك وباسني على جبهتي وعلى راسي طبعا انا عرفت ان ماما قالت له

مادريت انه بابا بينبسط لهذي الدرجه.

حطيت راسي على صدره وقلت: الله يديم الفرح بقلبك وبقلب ماما وما يحرمني منكم وكانت المرة الاولى اللي احس

فيها بحنان بابا لانه دايما يبين قاسي , و ماما احسها تهتم بأخواني اكثر مني حتى رواء تهتم فيها اكثر مني)

ومادريت الا ماما وراى بابا وتقول: وانا فين( وين) رحت مو كأني انا اللي حملت فيكِ

وقاطعها بابا: اعوذ بالله من الحسد ,

ماما : ومين قال اني احسد الا افرح مني بالدنيا مافي ,

مشاعل : ماما للان ماصار شئ يمكن ماااعجبهم,

بابا: لا والله وليش ماتعجبيهم ان شاء الله الا احلى منك مافي .....وانا ابتسمت في وجهه

وهو كمل: يشكر ربه الجمال و الدلال..

وكملت ماما: والنعومه والدلع.

وكمل بابا: وردة امها وابوها ..عاد انا من الوناسة على قولتكم الابتسامه مو شاقه الوجه الا شاقه

الراس شق.

مشاعل"مبتسمة": ياحلوين (وانا اطالعهم) عشاني بنتكم تقولو كدا, ونزلو كل من ياسر وهاني

ورواء وقالو كلهم :: لنـــا الله , على طول افتكرت ( تذكرت) كلام ياسر مع هاني.

وقلت :باباتي حبيبي , عاد ياسر يطالعني ( شكله حاسس اني بتكلم عنه بس بقلبها عليك انا سودت وجهكم ,,ومغروره

هاا .. وانت احلى مني .. استنى وشوووف )

مشاعل:بابا اذا طلبتك ..

قاطعني بابا: بدون ماتطلبي يابابا لكِ اللي تبغيه ,

ناظرت ياسر بطرف عيني شفته فرحااااااااان , وابتسمت نص ابتسامه وقلت: بابا امس ياسر صدم السيارة ...

هنا عاد بابا و قف وقال: ايشششششششششش؟

قلت له : باباماصار شئ هَدِي(إهدء) شووف ياسر قدامك سليم معافى ولو من جد تبغى تحزن احزن على السيارة مسكينه

اتهربدت ( اتخربت) بسبت ( بسبب) ولدك المصون واشرت على ياسر طبعا ياسر كان يطالع فيني مصدووم , وانا في نفسي

اقول ياحليلك ياياسر مسوي طيب وانت مو جنبها ( تعني ولا فيك شئ من الطيبة))

وكملت : انا اشوف يابابا ان ياسر الى الان مو صاحب مسئولية خلاص خلي السواق يجيبه ويوديه

الجامعه وبعدين هو مايحتاجها غير للجامعه وانا اتفقت معاه وهو واافق , سامحه هدي المره وان شاء الله يتعدل ويكون

له درس , طبعا ياسر ولا كلمه مانطقها

قام بابا قال : عين العقل ,, اتعلم من اختك وانا عشان مشاعل بس سامحتك والسيارة بكرا اوديها الشركه وبعد

التصليحات باحطها بالكراج لما تتعدل برجعها لك,, فين المفاتيح ؟ وجه السؤال لياسر وقبل ماينطق اخذتها من ايده

اللي وراء ظهره واعطيتها بابا

مشاعل: بابا اتاكد اذا فيه الكوبي ( النسخة ) التاني للمفتاح

وهنا ياسر رماني بنظرة حقد قاصد فيها مردووووووووووده والله مردودة ,, وهو مو احسن مني انا كمان رميته بنظرة

معناها اتحداااااااااااااااااااااااااااااااااااك ,,واعلى مافخيلك اركبه ,,,

حركنا من البيت بسيارة وحده بابا سايق وماما جنبه وانا وراء ماما وجنبي هاني وجنبه

ياسر ووراء الشغالات وكانو اثنين ماريني وسالي .في اقل من نص ساعه تقابلنا في الطريق مع خالتي سميرة وهذي

اصغر من ماما وعندها 3

اولاد وبنتين,2 من اولادها اكبر مني الكبير واسمه حمد,والثاني اسمه حمدان, والاخير اسمه عمر توأم اخته شيخة

( شيخه اعز انسانه لقلبي هي صديقتي وبنت خالتي واختي اللي ماجابتها امي ) شيخه اصغر مني بـ6 شهور وبعدها,شهد

بعمر رواء,, وصلنا الحمراء , عاد الحمراء معروفه ومايبغى لها وصف ,, اخترنا مكان استراتيجي بحيث البحر قدامنا

والجلسات ورانا ويمينا ناس ويسارنا ناس

فرشنا البساط ( السجادات) ونزلنا الشاهي والقهوة والنسكافيه وكل اللي سويته خليت الشغالات ينزلوه

وسلمت على خالتي سميرة وخاتي هند وبنات خالتي طبعا شيخه معهم وخذنا ركن انا وشيخه

شيخه : كيفك ؟؟

مشاعل:الحمد لله .

شيخه"بمرح": برافو عليكي قولي الحمد لله داااايمااا .

مشاعل: الا انتي كيفيك مع الجامعه؟؟ ان شاء الله مرتاحة.

شيخة: شوفي مرتاحه ماظن بس مشي حالك انتي تدري اني مو نظاميةيعني انتساب و اذا ماشديت حيلي ماراح اصير

نضامية ,, ماما ذلتني كل شويا (شوي) انا اكلتك وشربتك وعلمتك بفلوس هذا واحنا ماعندنا اللي يكفي لبسنا وبطننا

بس انتي دايمااا فاشلة وعمــ...

قاطعتهابضحكة:هههههههه ..

شيخه"تطالعني بنص عين": تضحكي وعععععععع من حلا ضحكتك دحين والله شكلك يفجع وانتي تضحكي ,,

مشاعل "بثقة": ياقلبي اصلا انتي تغاري مني ومن ضحكتي ,, بس عاذرتك جمالي مايقاوم

شيخة: اسكتي بالله جبتي لي القرف

مشاعل"بانفعال":دحين انا قرف يامعفنة ..

شيخة : انا معفنه يامغرورة..

مشاعل : انا مغرورة روحي بالله قال مغرورة قال الا انا واثقه من نفسي واذا انتي جاهله ايش ذنبي انك ماتفرقي بين

الغرور والثقة .

عمر"وهو يكلم مشاعل على فكرة عمر يحب مشاعل رغم انه اصغر منها ب6 شهور": احلى ياثقه اعطيها واكسري راسها .

شيخه :دحين من اختك انا ولا هي ,, لا و توأمك .

مشاعل : شيوخه حبيبتي ماعليك منه ,, وانا اوجه كلامي لعمر انت ايش دخلك بيننا لقافه ولا لقافه.

عمر"رافع حواجبه بتعجب": دحين جاي افزع لك قمتي علي .

شيخه: ياداخل بين البصله وقشرتها ماينوبك الا ريحتهاااا فهمت شئ اذا فهمت فهمني..

مشاعل:هههههههههه ..... وكلهم ضحكوا معي ههههههههههههههههههههه

مشاعل: وربي انك تجنني ههههه سكتيه .

شيخه: يستاهل عشان لاعاد يتدخل بشئ مايعنيه... بس تدري انا مبسوووووطه قولي ليش؟؟

مشاهل مبتسمة:ليشششش يا991؟؟؟

شيخه"بابتسامة حنان": عشان الضحكه اللي فقدتها من زمان شفت خيالها دحين.

مشاعل "بتأثر": تسلمي الله يخليكي لي ومايحرمني من صداقتك .

خالة سميرة"تموت وتعرف ايش نتكلم": اقووول ايش اللي باسطكم بسطونا معاكم ؟؟

شيخة ومشاعل يطالعو بعض و شيخه بنظرة خبيثة لها معنى" مشاعل فهمت اكيد بتسوي حركة من حركاتها":والله ياامي

العزيزة مادري ايش اقولك .

خالة سميرة ام حمد"بلقافه: قولي ايش فيه ؟؟

شيخه"بتوتر وقلق طبعا كله تمثيل بتمثيل":.اممممم القصة ومافيها ..لا حول ولا قوة الا بالله..

ام حمد"بقهر":اقول انطقي ياوجه القذااارة .. لا يجيكي كف يوديك ملف..

مشاعل:ههههههه...,,عمرهع هع هع هع,,ماماههههههههه والكل ههههههههههههههههههههااااااااي

شيخه:وجهها صاير بندوووورة مسكينه اتفشلت قدااام الكل جات تبغى ترقع القصة : بعدين واشرت على شهد ورواء

وقالت: فهمتي بعدين في البيت اقولك...

سكتت ام حمد والفضووووووول اخذ مجراااه معاااهااا كل شئ تبغى تعرفه ماترتاح الا وهي عارفته

مشاعل"بهمس": احد قالك تسوي فيها ممثله ومع مين مع امك من جد ماعندك بديهة.

شيخه: اقول اسكتي احرجتني ماااالت علي لكن باوريك فيها بالبيت ..

طالعتها وماعجبني كلامها:كأنك تتكلمي على خالتي حبيبتي تدري اني اموووت فيها رغم حشريتها وعيوبها فلو سمحتي

مــ...

قاطعتني شيخه: انتي هبلة وربي هبله قبل لا تصير خالتك يافيلسوفة زمانك تراها امي , دحين مسويه فيها ماترضي على

امي اول شئ شوفي نفسك وايش اللي تسويه باهلك امك وابوكي بعديـن تعالي علميني

طيب .

مشاعل"انصدمت من شيخه اكثر من انصدامي بكلامها معقوله هدي شيخه اختي صديقتي بنت خالتي خنقتني العبره

لاني حسيت بالوحدة قمت من مكاني وخايفه يبان علي شئ" : بابا

بابا" التفت علي : هلا .


مشاعل" بابتسامه مغصوبة" : بابا بروح عند البحر اتمشى طيب.

بابا"يرد الابتسامه": روحي بس لا تبعدي.. اومأت راسي بايجاب.

وانا اتمشى قريب البحر و اناظر غروب الشمس ..

احاول اخفي احزاني .. الااامي

اناظر بالشمس واقول

تمر علي الليالي .. والايام .. وأضل وحيدة
..
فانا أحمل الهموم بداخلي ..


تلاحقني النظرات فعيونهم تراقب ابتسامتي المزيفة ...


فأنا وحيدة .. يعتقدون بأني بالحياة سعيدة ...


وأبواب من الماس مفتوحه لي .. والفرح يرتقص لأجلي ...


ضانين باني لم اجربالشقاء لسنوات ... وهجرتني الدمعه لايام ..


والحزن لم يمر بقلبي .. لكنهم ... لميرو جانبي خلف السد العميقـ !!


فللكل همومه وانا اعاني همومي .. وأشقى ليومي .. ولكني احملها


داخلي .. لــ لا تظهر وتفسد مظهري المشع .. والمشرقـ !!


داخلياحزاني .. وساواري ابتسامتي .. ومشيتي ثقتي ..


ولكني وحيدة !! ..فقلبي خالي .. وداخلي كصحراء خاوية !!


فـ فجر كل يوم.. انتضر فارسيالشجاع .. الذي يحمل حبي ..


افتخاره لي !!

يريد مني نظرة .. يتلهف لايام .. لساعة اللقاء .!!.


انظر الى السماء .. اأملة بأن اليوم سوف يصبح ذكرى ..


واتذكر بانيكنت وحيدة .. وبين الجدار خالية .!!.


فكل سنة تأتي ,. وتذهب ,. وأنا واقفة في طريق الزمن


انتظ رخيل الغرام .. ليوصلني الى هذا الجميل المغوار ..


واصحى من الحلمـ .!!.

لاجد نفسي احلم واحلم.. ففارسي لم يعد كما كان ..


ولا زلت وحيدة.. واضنني سأموت وحيدة...


,,,,

قطع علي خلوتي بنفسي ضمت احدهم من وراي اسمعها تقول بهمس قرب اذني :

أأأأسفه لو كلمت اااسفه ماتشفع لي,, اضن صداقتنا تشفع ,, واذا صداقتنا ماشفعت ,, غصبن عنك بتسامحيني لاني
امووووووووت فيكي ولو كنت ولد كان خطبتك بس ايش اسوي الموضوع مو بيدي ياااحلى ورد بالسعوديه ,, اتحدى

لو في منك اتنين ( اثنين) ,,,

مشاعل" ابتسمت بقلبي على كلامها ادري تقول كلام ماتقصده بس هالمرة مس الجرح "

شيخه: ميشووو عمري والله ماااعيدها بس ورب المصحف ماقصدتها بس كنت منحرجه من ماما وبغايضك

عاد لا تدلعي انا اللي خربتك من كثرت الدلع ,, من جد مااانفع لا اخت ولا صديقه,,

مشاعل: اولا انا اسمي مشــــــاعل , ثانيا انا ماادلع, واخيرااا صحيح ماتنفعي صديقه بس بمشي حالي

ماعندي غيرك انتي بالاحتياط لما الاقي احسن منك بفكر اطردك,," كنت بغايضها".

شيخه"متخصرة مسويه فيها غيورة" : احلفي انت وشكلك احلمي تكوني لغيري بعدين ايش اللي احتياط هي كورة ولا

كورة..

مشاعل : اكيييد كووورة ماشاءالله ماشفتي راسك كبر الكورة واكتر..سكتت فترة بعدها

ههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههه … "

استغربت من ضحكها الحمد له والشكر تضحك على نفسهااا"

شيخة" مبتسمة": والله صدقتي انها كورة بس امااانه مو احلى كووورة..

مشاعل "بابتسامة رقيقه": الا اروووع كورة .. يالله خلينا نتمشى على البحر… الهوااا يرد الروح, والبحر رومانسي اليوم.

شيخة: وانتي الصادقه مو البحر اللي رومانسي عيونك الرومانسية ..

مشاعل " ابتسمت " وشيخة وقفت : ورد انتي ليش رقيقة وناعمة لهذي الدرجة ,, اممم بصراحة لازم تتغيري .

مشاعل" ببرأة": كيف يعني أتغير ؟؟

شيخه " بإستعباط" : يعني الله يسلمك , البسي ذاك القميص المرقع والبنطلون المشقشق والكاب ابو كشاف وقصي شعرك

اللي واصل لركبك الى رقبتك واسترجلي واتحدي الاولاد بالشارع عالمصارعه ولا عالى الكوررة .. شرااايك ؟؟

" اخر كلمه قالتها بابتسامه عريضة"

مشاعل: تصدقي على قولتكم يالبدو ماعندك ساااااااااااالفه , فاضيه.

شيخه: ايش اسوي اذا انتي فهمك بطئ.. "شافتني اطالعها بنص عين" , وكملت : يعني ياحلوة خليكي حنونه مع

الاطفال وبس , وجدية مع الكبار , ورمانسيتك الزايده خليكي منها والدلع والنعومه هذي اللي ذابحه اولاد العائلة

الكريمه فيها بدليها با لمرح والضحك وشوية مرجله مو كفاية جمالك اللي مدوخهم ارحميهم , ارحم من في الارض

يرحمك من في السماء. ..

مشاعل"بصراحه ماعجبني كلامها يمكن كلام الحق يزعل": شيوخه انا عمري مااعطيت احد فيهم وجه, ولا عمري فكرت

بواحد منهم ,ونظرتي لهم نظرة اخوة وقرابه , مو اكتر. وانتي اكتر وحده تدري باللي بقلبي, وقلبي مستحيل يحب احد

غــــ.....

قاطعتني شيخة: هذا اللي كنت بأوصله مشاعل عمري لازم تنسين كل شئ و تفتحي صفحه جديده , مشاعل انتي لك

اكتر من سنه والحزن باين عليكي الكل مايلاحظ لانك تخدعينهم بهالابتسامة الجذابه بس انا لا ,, و مثل ماقلتي انا اكتر

وحده اعرفك , مشاعل انتي ماتشوف نفسك وووين مشاعل البنت الحلوة , صحيح دحين جسمك ولا عارضة ازياء بس

اول كان احلى كنت مليانه ولونك فاتح كان لونك ابيض بياض الورد بس الحين نحفتي ونزل وزنك ولونك صاير

شاحب مشاعل الحياة تمشي انسي ولو جاكي أي خطيب واافقي " مشاعل رفعت نظرها لشيخه " شكلها تدري ولا ليش

قالت هالكلام" ", مشاعل انتي متخرجه وحلوة وعندك شهاده جامعيه وكمان وظيفة معيدة يعني ماشاء الله عليكي كامله

والكامل الله .. اشكري ربك وارضي باللي كتبه لك.

مشاعل " بحزن و الم" : شيوخ يمكن كل اللي قلتيه صح بس في شئ غلط الكامل الله , مو انا,, انا لو كنت كامله كان

اللي تمنيته صار بس الحمد لله. .. " ناظرته بتمعن" : شيوخ انتي ايش عرفك ان جاني خطيب ؟

شيخه "بارتباك": وانا ايش دراني انا قلت يمكن.

طالعتها" بنظرات شك": شيخه اكذبي مامنعتك بس علي لاااااااااااااااااا تفهمي؟

شيخه: اسمعي انا بقولك ايش سمعت بس لا تقولي انه انا قلت لك .. يوم كنتي بالمدينه عند عمك تذكري؟؟

مشاعل "بهباله": متى؟...

شيخه"طفرااانه من هبالة مشاعل": افففففففف ..... ميشو واللــ.....

قاطعتها بفضاضة: ميشو بعينك ..

شيخة"طفشت ": بالله عليكي متى يعني ؟ اكيد وقت الدراسه , مشاعل عمري انتي نسيتي انك تشتغلي لا و مو أي شغل

,, انا بعرف كيف عينوكي معيدة بكلية , بالله عليكي انتي وجهك وجه معيدة تدرسين بنات يصيروا مدرسات .. كيف

تشرحي لهم وانا لي ساعه افهمك ...

مشاعل" انحرجت من كلام شيخه ": وانا شدراني انتي تدري انا طول السنة طالعه نازله من جدة للمدينه, ومافهمت

قصدك بأي مرة كنتي تقصدي .. المهم كملي..

شيخه" استأنفت كلامها": انا سمعت انه في ناس خطبوكي من المدينه شافوكي لما كنتي عند عمك وعجبتيهم ..

فهمتي يااااهبلة .. "طالعت فيها مشاعل بنص عين "..وكملت شيخه : اقصد ياابله مشاعل ..

مشاعل : اها .. بس أي ناس؟؟كتير اللي يجو بيت عمي..

شيخة: مادري.. بس يقولو ناس كشخه وحركات .. ومالين جيبهم .. ويقولو انهم حلوووين..

مشاعل" اعطيتها نظرة سكتتها": دحين اللي يسمعك يقول هذي عمرها ماشافت خير ,, واذا كانو فعلا زي ماتقولي ..

خير يعني احنا ( نحنا) مو ناقصنا شئ كل اللي نفسنا فيه نلاقيه .. طالعتني شيخه ونظراتها تعني" اتكلمي عن نفسك" رغم

اني عارفه انك انتي كمان يامشاعل مو كل شئ بنفسك اخذتيه ..هذا اذا اخذتي شئ..

وكملت مشاعل: اقصد يمكن مو كل شئ نبغاه لكن الحمد لله على كل الاحوال..

شيخه" باستسلام": ماقلنا شئ نحمده ونشكره.. الحمد لله.

دانة: بنات ليش الخيانة؟؟؟؟؟

شيخة" افففف" وبتمثيل: هلا والله دانة .

مشاعل "بإبتسامة حنونه" : اهلين .. فينك من اول ؟؟

دانه" بدلع ومياعه تقهر شيخه" : أنا موجودة بس انتي من يوم تشوفي شيخه تنسي الكل ..

مشاعل : دانه حبيبتي صح كلامك .." هنا دانه مدت البوز ".. مشاعل كملت :الا دانه انتي مو من الكل انت غير عنهم

نسيتي إني أختك ..

شيخة " دخلت بالعرض" : اللي ماجابتها أمك ..

دانة " مادري مشاعل ايش عجبها فيكي وععععع" بإبتسامة : اكييد اختي وحبيتي غصبن عن الكل..

وتناظر مشاعل : صح مشاعل؟؟... هزيت راسي بأيجاب .. مااعطيتهم فرصة يصدعو راسي فيها ابتعدت عنهم ولحقوني

انا كنت بوسطم وعلى يميني دانه متمسكه بذراعي وشيخه على شمالي وكملنا سوالف عالبحر ... لكن ماكانو ا يدرون

ان فيي ناس تراقب مشاعل من بعيد , ناس يحبون بصمت ,,,

وناس يحبون وحاولو يظهروا حبهم بس مشاعل صدتهم ,,,

وناس عارفين مافي امل من هالحب..

الشباب مع الشباب سوالف ولعب بلوت والشياب ويابعض سوالف وذكريات زمان على الساعه 12 بالليل شالو قشهم

عشان يروحوا العرايش ,, ووصلنا العرايش وانبسطنا مررررة كان طرب ودق ووناسة ,, وفلـــه ( كووول ) رقصوا

الشباب والحمدلله مرت هذي الليلة بوناسة..

,,, بعد يومين ,,,

مشاعل " بإنفعال": ياااااااااااااااااربي والله لو اشوفك قدامي لا انتفك تنتيف

( مشاعل كانت تدق على شيخه والاخت كان جوالها مشغول )

( بس اللي مشاعل ماتدري عنه ان شيخه بعد تتصل عليها والاثنين خطوطهم مشغوله لانهم يدقون بنفس الوقت )

عشان اخفف من توتري استحميت وانا دوبني ( توني ) خرجت من الحمام بأنشف شعري الا الجوال يدق طنشت ماحبيت

اعكر مزاجي " بيني وبين نفسي افففففففف لازم من الازعاج وانا اقرب من السرير لاني رميت الجوال عليه قبل مااستحم

وشفت الجوال ينور بإسم شيخوووه رديت وتوني ارد الا

شيخه : كان مارديتي ..

مشاعل :.......

شيخه : الووووووووووووووووووووووووووووووو

مشاعل : ابعدت الجوال عن اذنها ..

مشاعل : شوفي لو ...

قاطعتها شيخه بنرفزة : لا انا ماااشوف انا اسمع ..

مشاعل: تنكت الاخت.

شيخه : مشاعل ابرد ماعندي احر ماعندك لي ساعه ادق وانتي يامشغول يا ماتردي ليييييييييييييييييييييييييييييييش؟؟؟

تكلمي مين؟؟؟؟؟

مشااااااااااعل اعترفيي .

مشاعل " تنرفزت من كلام شيخه وحاولت انها تطنش اللي قالته " : انا لي ساعه اتصل وحضرتك مشغول ... انتي متى

دقيتي؟؟

شيخه : من ساعه تقريبا ولقيته مشغول ........ سكتواا ...

مشاعل وشيخه :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه ..

شيخه : انتي كنتي تتصلي

مشاعل : وانتي كنتي تتصلي ... ذكرتيني بطاش ماطاش

شيخه "بهباله ": مااتذكر شفت حللقه بطاش ماطاش مثل حلقتنا اليوم ...

مشاعل " تماشيها : ياقلبي انا اقصد ذكرتتيني بهباله طاش ماطاش . .. المهم سمعتي اللي سمعته .

شيخه : ايوة سمعته بس ليش قدمووو الزواج مو قالو على نهاية الاجازة يعني بعد شهرين

مشاعل : ايوه بس يقولو ام العروسة اتصلت وقالت لهم انها تبي الزواج يتقدم ,,

شيخه : صراحه هذي العجوزة شايفه نفسها , تتذكري يوم الشبكه شايفه نفسها مادري على ايش مغرورة..

مشاعل : شيخوووه كم مرة اقولك لا تحشي في احد , وبعدين انتي كل الناس عندك مغرورين مو جديد.

شيخه "منحرجه من مشاعل وتغير الهرجه" : المهم انتي مو ناويه تشتري فستان ترى الزواج بعد اسبوعين.

مشاعل : دايماا اشتري نفسي ا فصل فستان بذوقي , ايش رايك.

شيخه : دحين جسمك مافي احلى منه بتلاقي بكل المحلات مقاسك بالراحه بدون توسيع او تضيق وتبغي تخيطي والله انك

فاضيه اقولك الزواج بعد اسبووووووووعين .

مشاعل : شيخووه كم مرة اقولك لا تصرخي ترى اذا صرت صنجه ماسمع بسببك

شيخه : ها متى نروح السوق ؟؟

مشاعل : مادري بروح اسأل ماما واكلمك اوكي

شيخه : خلاص اجل اعطيني رنه اذا اوكي واذا لا كلميني عشان اكلم ماما طيب

مشاعل : اوكي اتفقنا بااااااي

شيخه : بااايااات.

قفلت من شيخه وتلبست وحطيت شوية غلوس شفاف ودهنت كريم بيديني وتعطرت ونزلت ادور ماما ولقيتها بغرفة الجلوس

تكلم تليفون انتظرتها تخلص وهي بوجهها ابتسامة تناظرني وتكلم استغربت ورجعت اطالع التلفزيون وبعدين سمعت ماما تقول

ماما " بإبتسامة": ايش فيها العروسه ؟؟ تبغي شئ ؟؟

مشاعل " استغربت بس طنشت وبإبتسامة رقيقه": ماما يقولوا زواج غازي بعد اسبوعين وانا شيوخه قلنا ..

قاطعتني ماما : بتروحوا السوق وتبغوني اروح معاكم

مشاعل : ايوة من بعد اذنك .. وبإبتسامه .. ها اقولها .

ماما : ماقدر ارفض لك طلب خلاص عروسة من قدك بدلعك عشان لا تزوجتي لا تقولي ماما مادلعتني

مشاعل " رافعه حاجب وحاجب لا" : دحين كل هذا الدلع عشان خطبه ماتمت ,,

ماما " اتنرفزت" : فال الله ولا فالك ماتبغيني افرح لك

مشاعل " بحنان وحب ": افرحي ياماما لما يصير الموضوع واقع وهما للان ماشافووني يمكن امه مااعجبها

ماما : لا تخافي من هذي الناحية امه واخته ميتين عليكي .

مشاعل "طفشت من هذا الموال وبتصرف": خلينا بالاهم متى نحرك للسوق عشان اكلم شيوووخ ..

ماما : خمسة العصر تكونو جاهزين بروح انام لي ساعه قوميني على اذان العصر

ارسلتت لشيوخ وقلت لها تتجهز عشان امرها , ماعندي شئ اسويه جلست اقلب في القنوات ورميت الجهاز على الطاوله

ووقفت بمشي الا اسمــــــــع:-


أكتر من اللي أنا بحلم بيه

مش قادرة اخبي أنا تاني عليه

دنى من أول ماقابلت عنيه ناداني حبيبي

معاه حياتي وعمري اللي انا عايشاه

و أجمل وأصعب قولة آه

تسبني و أحس إن أنا وياك ثواني

ودريت على قلبي و أتمنيت قلبك يجيني

ويقول على اللي حاسس فيه

وهو مال الشوق عليه وبان

وهو كل شئ بأوان

قال بئه بخاف عليه

وياك لو حتى وإنت بعيد

الشوق إليك بيزيد

و أفضل أفكر فيك

لو أقول عنك كلامي يطول

و أفضل سنين وأيام

أوصف غرام أنا فيه

سرحت بعالمي وتذكرت "مشاعل : اممممم كيفكم ؟؟

: تمام دام معي

مشاعل " استحت مترددة " : اقدر اهديكم شئ

بضحكة على برأتها : عيوني اللي تبيه سويه

مشاعل : طيب هذا اهداء وشغلت اغنية اصاله كانت وقتها جديدة

: تسلمين والله فديتك

مشاعل : الله يســ.....

: مشاعل ايش فيكي واقفه عند الباب , وجهك اصفر ايشبك تعبانه ؟؟؟

مشاعل: لا سلامتك مافيني شئ , "وبتضيع الموضوع " انت رايح مكان ؟

هاني: ايوه بخرج مع الشباب دقوا علي بنروح لواحد وبعدين نخرج بلغي ماما ولا بابا لو سألو عني عشان لا يقلقوا لو

اتأخرت طيب سي يو

مشاعل: ان شاء الله باي.

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

أذن العصر وصحيت ماما وتوضيت وصليت وجلست انتظر ماما بالحديقة احلى مكان بنظري احب هالمكان واحسه ملكي

اتذكر يوم طلبت من بابا انه يسوي لي حديقه وكلها ورد بس كان مطنشني او هذا اللي ضنيته بالاخير لماتخرجت وشافني

مرة وراء البيت وكنت سرحانه بعالم ثاني عالم حلو بس مستحيل هو كان يراقبني بدون مايزعجني وقعد جنبي , بعد فترة

حسيت بأنفاس احد التفت لقيت بابا جنبي انفجعت وقفت : بسم الله خوفتني ..

بابا : ليش وحش ولا شكلي يخوف

مشاعل " باحراج": ااسفه بابا مو قصدي بس كنت لوحدي والكل نايم ماتخيلت انك جنبي

بابا : اجلسي .. " مشاعل جلست بخضوع " .. ليش مانمتي ..

مشاعل : مو راضي يجيني النوم .. قلت اقعد بالحديقه ..

"طالع فيني بابا باستغرب كأني مجنونه "

ضحكت وقلت : هو صحيح ان هالمكان فاضي مافي حديقه ولا شئ بس اتخيل انه حديقه واجلس هنا استمتع بمنظرها .

كان صمت بابا هو الجواب ... بعدها قام واقف وانا قمت معاه وقال: بروح انام وانتي كمان نامي .. هزيت راسي طيب .

بعدها بأسبوع بالويك اند بابا قال انا عازمكم عالعشاء بحديقه ولا اروع ايش رأيكم طبعا أنا فرحت وكلنا لبسنا وتعبينا والعبايه عالراس <<اممممممم

اقصد عالكتف.

مشي قدامنا وهو رايح وراء البيت ونحنا نطالع فيه وقف والتفت وقال : ايش فيكم تطالعوا شايفين مجنون ؟؟؟ تعالوا ونحنا ماتحركنا رجع قالنا يالله

بسرعه , مشينا وانصدمنا من اللي شفناه كانت حديقه وانا اول مانطق :حديـــــــــــــــــــقه ياناس ,

وطالعت بابا " بفرحه " : بابا هذا بيتنا ,, صح , طيب كيف جات الحديقه .

بابا: جاوبتي عالشق الاول من السؤال اما الشق التاني على مااعتقد ياااستاذة مشاعل ان الحديقه ماعندها رجل تجي بس الله يسلمكم هذي انا سويتها

لكــ..

مشاعل : يعني هذي لنا والله ,,, ياااااااااااااااااااااااااااااي رواء هذي حديقتنا وبوست راس بابا وماما وقلت الله لا يحرمني منكم, ومسكت رواء

وجلسنا نتفقد الورود وانا اقولها شوفي هذي الجوري وهذي النرجس وهذي الياسمين وهذي حبك , و... الخ "عاد اتفلسف لان تخصصي نبات خخخخخخخخخخ"

طبعا هاني شفته عادي بالنسبه له بس ياسر كان مقهور مني , وهو يقول : ماشاءالله مشاعل طلباتها اوامر واحنا لنا الله , هذي بنت المفروض تشد

عليها مو تفلت الحبل لها الله يستر ايش نهاية هالدلع ...

صحيت من هالذكرى اللي بدايتها حلوة ونهايتها مره .... آآآآه

ماما" بخوف": ايشبك مشاعل تعبانه ؟؟

مشاعل : لا سلامتك ,, يالله نحرك ترى تأخرنا ,, وركبنا السيارة وخذنا شيووخه ورحنا جدة مول والحجاز ولمسات انا ماعجبني شئ بس شيوخه

عجبها فستان لونه عودي ناعم وبسيط بحمالات . وفيه فتحه من الركبه لتحت وله ذيل بس مافيه لا تطريز ولا شئ غير بروش بالصدر , ولما سألنا

عن السعر قال ايش قال 1200 ريال , قلت لشيوخ لا تشتريه مايستاهل بس هي الا ركبت راسها ماتبغاه الا هو ,, قلت لها بكيفيك واشترته هبله

من جد .وشافت الله يكرمكم جزمة للفستان والاكسسوارات شرتها وخلصت ماشاء الله عليها اما انا مااشتريت غير 4 بلايز وتنورة للجامعة وعطر

وغلوس لحمي لرواء عشان لا تطلب مني .. وبعدين دخلنا كوفي شوب انا وماما وشيوخ ..

ماما : مشاعل انتي ماعجبك شئ ,, اختاري أي شئ حتى لو 2000 بس افتك منك تترى انا مو فاضيه لكي كل يوم اطلع السوق.

مشاعل : ماما مافي شئ دخل مزاجي , شكلي بأفصل واخيط عند هذيك المصممة اللي عندي رقمها .

ماما : طيب والقماش , ايش رايك نروح نشتريه .؟؟

مشاعل : ماما مو دحين خليه مرة تانيه..

ماما : يابنتي مرة تانيه ماااقدر ياليوم يابلاش .. استسلمت ورضيت ورحنا اسواق الاقمشة واخترت قماش لونه أخضر

عشبي واخذت معاه قماش تفته

شفاف افتح من نفس اللون بدرجة ..ووصلنا شيووخه لبيتها و رجعنا البيت وصليت نزلت اشوف شئ ااكله وكانت الشغاله

مسويه مكرونه وخذت منه شوي واكلته وبعده نمت .

وباليوم الثاني صحيت على صوت منبه الجوال وتوضيت وصليت وقرأت صفحتين وقفلت ورحت خذت شور ولبست برمودا جنز ترابي

وتوب ليموني بدون اكمام ,, وانا نازله ناديت: ماريني سوي كافي لاتيه وجيبيه الحديقه " مشاعل اول ماتصحى ماتحب تأكل تحب

تشر كافي لاتيه او شوكولاه ساخنه"

ماريني : طويب (طيب) مدام صكير ( صغير) ,,

وانا بالحديقه اسقي الورد والزرع وادن دن " بصوت رقيق ملئ بالحب والحنين ونظرات حزينه "

يا ليل خبرني عن أمر المعاناة
هي من صميم الذات ولا أجنبية

هي هاجس يسهر عيـونـي و لا بات
أو خفقة تجمح في قلبي عصـية

هي صرخة تـمردت فوق الأصـــوات
أو ونة وسـط الضمايـر خفـية

أو عبرة تعـلـقت بـيــن نظرات
أو الدموع اللي تسابق هميـة

أعاني الساعة و أعاني مسافـات
و أعاني رياح الزمان العتية

و أصور معاناتي حـروف وأبيـات
يلقى بها راعي الولع جاذبية

و لاني بندمان على كـل ما فـات
أخذت من حلو الزمان و رديـه

هذي حياتي عشتها كيف مـا جـات
آخذ من أيامي و أرد العطيـة

سمعت صوت خلاني ايبس في مكااااااااني وجسمي يرعش ممن الخوف...

&&&&&&&&&&&&&



,,

,,
,,
,,
,,
,,
,,
من ياترى بيكون هالشخص اللي خرع مشــــاعل بطلتنا ؟؟
وش توقعاتكم بالبارات الجايه؟؟؟
وياليت تقولو رأيكم بهالجزء اذا عجبكم ولا لاء؟؟

:rose00:
:rose00:

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-08-2010, 02:51 PM
الجزء الثاني ..~


الفصل الاول


(( حــــــــــــب من طرف واحد ))


:ق0:






((كبركان او كطوفان ..كجرح غائر وملتهب..كابتسامة صفراء ..هذا هو حبك ..وهذا قلبي الذي لم يعلن التوبة يوماً !!))





سمعت صوت خلاني ايبس في مكااااااااني وجسمي يرعش ...


صارحيني . . . منهو أنا بدنيتك

جاوبيني . . . أن كنت فعلا منيتك

ما كنت أرضى تزعلين . . . وأنتي بتهديني الزعل

ما طيق عني تبعدين . . . في قربي حسيتي بملل

محرومه عيني شوفتك

لا تحرميني كلمتك

حتى الصراحة بيننا . صارت صعيبة في دربنا

وان كان ودك تبعدين . صعبة أنا أنسا حبنا

ما يعني هذا ترجعين . . في دنيتي بالقى الهناء

وانا مثل ما انا ماتحركت حسيته بيقترب التفت , وانا من الخوف عيوني بوسعها اطالع باللي قدامي : بـ...بسام

بسام : ليش ؟؟ ليش تعذبيني معاكي ؟؟

مشاعل " تحرك راسها بعدم فهم": نعم ؟؟

: ابغاكي ,, ,, ابغى روحك وقلبك وحبك ,,

مشاعل "باستحقار وانفعال من كلامه": انت ماتستحي ايش قاعد تخربط احترم نفسك .

وحاولت اتحرك رغم ثقل جسمي ,, لاحظت انه ماتحرك خفت.

وقلت له : ابعد عن طريقي ,, " لكنه ماتحرك" ..والله لو مابعدت بأصرخ والم عليك البيت كله , بابا لو شافك بيقتلك تفهم ,, "

لكنه طالعني بنظرات ناريه وقال : احسن عشان هذيك الساعه بتصير فضيحه واتزوجك غصبن عنك .

وانا من كلامه لساني جمد , وحسيت بخووف بان على ملامحي

نظراته صارت حنونه وهو يقولي : انا اكبر اخواني و ماتزوجت .. كلهم تزوجوا الا انا ..لاني انتظرك تحني علي وترضي

فيني.. عندي امل تحسي فينني .. انا ادري اني مو حلو قدامك انتي قمر ومافي مجال للمقارنه .. بس شكلي مقبول وبعوضك

عن كل شئ .. قلبي عشان خاطرك كملت دراستي ماابغى اكون اقل منك ابغاكي تفتخري فيني .. مشاعل افهميني احبك من زمان من

صغرك , انتي اقبلي فيني وبعيشك بنعيم وكل اللي نفسك فيه بسويه لك ,

مشاعل " بإنفعال وعصبيه , يكلمها كأنه محرم لها وهي لابسه لبس عاري " : انا ماقلت لك كمل دراستك ولا

طلبت منك شئ ولا عمري اعطيتك امل ولا عمري فكرت فيك او التفت لك " كنت ادري اني بجرحه بهالكلمات بس احسن خليه يقطع الامل", انت ليش

ماتفهم , انا لو ابغاك كان من يوم خطبتني وانا وافقت لكني رديتك مرتين , اسمحلي اقولك اللي يحب احد مهما كان الطرف الثاني بس مايتعرض له

بهذي الطريقه وانت مو محرم لي عشان تطالعني وانا بهالبس " هنا بسام نزل عينه بالارض ",, وانت اصلا نازل من عينني من

زمان تتذكر من يوم مارفعت صوتك على ماما " بسام يغمض عيونه بألم "من يوم لسانك القذر نطق بهذيك الكلمات اللي

اخجل انطقها لاني بنت متربيه بس الان اسمحلي اقولك انت ولا شئ بنظري ماتسوى حشرة , لانك حشرة

حشرررررررررررررة ابعد..

ودفيته من ايده و مشيت وبعدها ركضت على غرفتي وبالطريق قابلت ماريني ناولتني الكافيه

وصلت غرفتي رديت الباب وراي واحس انفاسي بتنقطع ,,وحطيته على الكومدينه.. رميت نفسي على السرير وانا اغمض

عيني " وبنفسي من جد له عين بعد اللي سوااه والله لو امووت ماااسامحه ,, كله عندي يهون حتى نفسي الا ماما وبابا,

واصلا انا عمري بحياتي مافكرت فيه ولا عشمته على شئ ,, قال ايش قال اتزوجك ولا فأحلامه ,,,

رحت لمكتبتي وفتحت اللاب توب " نسيت اقوول اني بدرس ماجستير تخصص نباتات طبيه " اطلعت على المواضيع المطلوبه

لرسالتي وتصفحت النت دق جوالي ,, باسم (( دلوووعتي ))

مشاعل: الو

دانه : اهوون عليكي .,,

مشاعل " بإبتسامه" : من قال , القمر مايهون علي ,, ايشبه القمر زعلان.

دانه " بزعل" : صحيح رحتي السوق مع شيخوووه وماقلتي لي , ماصدقت قلت مستحيل تخبي علي ورد توقعت اللي

ماتتسمى شيخووه هي اللي حرشتك صح؟؟

مشاعل "بعتب": دانه عمري عيب اللي تقوليه على شيخه وبعدين هي اكبر منك لا تقوليلها شيخوه , ومامداني اكلمك كنا

مستعجلين بس المرة الجايه اوعدك بأخذك معايا طيب .

دانه"بزعل طفولي" : لا انا زعلانه لازم تراضيني.

مشاعل " بضحكه": اول مرة اشوف زعلان ويقول راضوني بس يالله مانقدر نزعلك كيف تبيني اراضيكي امري وتددللي,

دانه"ببتردد" : تروحي معايا السوق .

مشاعل : خلاص اوكي , متى بتروحي ؟؟

دانه " بفرح" : ايش رأيك اليوم ؟؟

مشاعل" بتفكير "" اروح عشان انسى الحشررة " :اوكي.

دانه: امممممووووووووووووووواه . ويلوموني بحبك , ياناس اموووت فيهاا .

مشاعل: ههههههههههههههههههههه دانه تراني بنت مثلي مثلك , انتبهي.

دانه " بخبث": وانا غير عنك لاني احب البنات اكثر.

مشاعل" ببراءه" : وعععععععععععععععععععععععع الله يقرفك ,باخذ معايا رواء لانها مااشترت شئ , باااااي

دانه " بضحكه " : خلاص اليوم بعد المغرب امركم انا وفهد بااااي.

اذن العصر وجاتني ماما وتوني اقفل اللاب توب ..

ماما : مشاعل صليتي ؟؟

مشاعل: دحين بتوضأ واصلي ..

ماما : طيب بعد ماتخلصي تعالي بالصاله ابغاكي ..

مشاعل : ان شاء الله ..

خلصت صلاة ورحت اول بغرفة رواء

دقيت الباب : رواء ..

رواء : ادخلي .

دخلت : كيف الحال ؟؟

رواء: ياسبحان الله اليوم الشمس من فين اشرقت مشاعل البرنسيسه جات وتكرمت بغرفتي ..

مشاعل " بنص عين ": تتريق الاخت , كنت بأدعوكي معانا السوق بس شكلك مو وجه نعمه ,, باي.

رواء " دوبها استوعبت ": ورد عمري تزعلي على اختك اخر العنقوود , ونا اللي اقول مافي ارق ولا اعقل ولا احلى من مشاعل نور حياتي .

مشاعل : ياقلبي يارواء بدون كلمات مدح ,, اتجهزي بعد المغرب تكوني جااهزة والله لو ماتجهزتي بنروح ونتركك وبعدين من قال انك اخر العنقود

ولا نسيتي ماجد .

رواء : من رايح معانا ؟؟

مشاعل : احنا رايحين مع دانه واخوها بيمرو علينا , فلا تنسي هذي مو شيخه تستني .

رواء ان شاء الله .

نزلت الصالة شفت بابا و ماما بالصاله , ماارتحت لهالاجتماع ابتسمت لهم وجلست بس

بابا " بحنان اول مرة احسه, او ثاني مرة " : تعالي جنبي " واشر بايده على الكنبه اللي هو فيها كانت طويله تكفي 3 يقعدون فيها ,,

ماما : بدون مقدمات , الناس اتصلوا و حددوا يوم بيجوا ,,

بابا: اذا محتاجة شئ بلغيني ونا مابقصر معاكي ,,

مشاعل " ببرود " : اهااا ,, سلامتك بابا ماقصرت ... سكت شوي وقلت ببرود اكثر : متى بيحضروا ؟

ماما : هذا الاسبوع يوم الخميس ..

مشاعل : اوكي .. بغيتوا شئ تاني ؟؟

بابا : سلامتك ..

استأذنت وطلعت غرفتي وانا اغلي " يعني هم ماستشاروني , خلوني قدام الامر الواقع ,, ليش احس انهم بيفتكوا مني .. مو

كفاية من الصبح وانا مزاجي معكر ,, استغفر الله العظيم "

رحت لماجد بغرفته شفته يلعب سوني " طالعته بحنان يفيض من قلبي انا احب ماجد لانه ولدي اللي ربيته , وزاد حبي له لانه يذكرني بــ...

ماجد " انتبه لي " : ماما تعالي العبي معايا شوفي كيف فوزت ( فزت ) " ابتسمت له : عيون ماما بس انا مااحب السوني ..

ماجد "بزعل " : ايش تحبي ؟؟

مشاعل : احبك انت , , واحب كل شئ يخصك " تغيرت ملامحه من التكشيرة لابتسامه مافي

اروع منها " : الله لا يحرمني منك ماجد قلبي ذاكرت ؟؟

ماجد :ايوووه خلصت .

مشاعل: شاطر قلبي لو تبغى شئ انا بالغرفه لاني بطلع المغرب .

ماجد " ببراءة" : فين بتروحي ؟؟

مشاعل : بروح السوق.

ماجد " وقف اللعب": طيب بروح معاكي .

مشاعل : مااقدر قلبي .

ماجد : ليش؟؟

مشاعل : لاني بروح سوق كله ملابس مافي العا ب.

ماجد : طيب اذا رحتي اشتري لي العاب سوني .

مشاعل " بابتسامه": من عيوني ياعيوني .

وتجهزت بعد مااستأذنت من ماما ونزلت الحديقة انتظر دانه , تذكرت اللي صار الصبح تنرفزت مشيت راجعه داخل الا رواء بوجهي

رواء : بسم الله ايش فيكي مصرقعه كأنك شارده من اسد .

مشاعل قبل ماترد , دقت دانه وخرجنا لها سلمنا عليها هي وفهد , فرينا السوق فر والاخت دانه قرفتني حياتي كل شئ تسألني عنه واذا قلت طيب

مو بطال ماتأخذه ,, حتى الجزمه الله يكرمكم تبغى رأي فيها ,, لومت نفسي وقلت بالاخير ليتني قلت لها حلو كان فكتني من حنتها ,, بالنهاية استقرت

على فستان لونه احمر خفيف بس مطرز ومن تحته تنورة قصيرة سودا والصدر توب بدون حمالات لنص البطن ... واشترت بووت اسوود حباله

حمراء واكسسوارات للشعر, ورحت المشغل اعطيت الخياطه القماش واخترت الموديل قالت لي بيخلص في 4 ايام طبعاا كله بثمنه .. و ااشترت لرواء

فستان لونه بحري شكله غجري وكل الفستان من فوقه لتحته مطرز ويبرق بصراحه شكله خطيييرر من فوق جاي يغطي الصدر و البطن وتنورة تحت

الركبه مايله و اكسسوارات, واخيرا مابغينا ننتهي ,, و رواء جيعانه والا تبغى تتعشى بمطعم انا رفضت بس زنت على راسي فوافقت ,

بالاخير تعشينا بمطعم طلبت لي لازانيا ودانه مثلي لكن فهد طلب دجاج بالكاري ورواء طلبت مشكل بالصويا قعدنا نتكلم مع بعض ,, وصلنا البيت

على الساعه 11ونص ,,

ماما " وهي على اعصابها" : كان ماجيتي , و بيتي برى البيت ,, هذا كله سوق , ابوكي مابقى كلمة وقالها انتي تعرفي ان

ابوكي اصلا مايخليكي تروحي لوحدك وفوق هذا كله متأخرة , جبتي لي كلام على اهلي , تدري ايش قال , قال ان اهلي خربوكي ودحين بيخربوا اختك

وانتي يارواء ياعاقله ,كنت اقول انك اعقل من اختك " جرحتني كلمة ماما " طلعتي زيها صحيح من عاشر قوم .

مشاعل " بتعب": ااسفه ماما ماعاد اعيدها , حقك علي , رواء مالها دخل , هي من اول تستعجلني, الغلط علي بكرا بكلم بابا.

ماما " بعصبيه واضحه ووقهر من مشاعل ": : اصلا ما راح يكون في مرة تانية , متى بس يجوا الناس ويأخذوكي وتفارقي همك جاب لي المرض ,

اللي ابوكي ما يدري عنه انه انتي اللي بتخربي اختك مو اهلي , صحيح اللي قالوا ياسر انك عقربه ومامنك امان , الله يأخذك ويريحني منك ,"

وبهمس ماسمعه الا انا"كفايه حرمتيني من ماجد , الله يحرمك من الذريه" وبصوت مسموع" يالله بررررى , اطلعوا ناموا ..

طلعت غرفتي وكانت رواء وراي بالغرفه

مشاعل" لرواء" : تصبحي على خير .

رواء " و الدموع بعينها " : ورد " طالعتها وشفت اللي بعينها " ليش ما قلتي لماما ان دانه هي السبب , وليش دافعتي عني وقلتي اني انا اللي

استعجلك والعكس هو صحيح , ليش ماما دايما تحب تخاصمك , ودايما الغلط عليكي رغم انك بكل مرة ماتغلطي؟؟ لييييييش؟؟" وقعدت تبكي ".

مشاعل "بحزن " : معليش هذي امنا ولازم نتحملها بوسع صدر لانها وحده ومالنا غنى عنها وبعدين ليش ادخل دانه بالموضوع , انتي تدري اني

احبها مثل اختي لان مالها اخوات وهي تحبني بدرجه فظيعه وانا مااقدر ازعلها. واذا عن مدافعتي لكي انا كم رواء عندي وحده اخت ربنا رزقني هيا

ماعندي غيرها ماتبغيني ادلعك "فجأة ضمتني بقووة وجلست تبكي بس انا ماذرفت دمعه وحده يمكن الشهور اللي مضت كانت كفيله بجفاف دموعي"

كملت : رواء بطلب منك طلب او بالاحرى اوصيكي ..

طالعتني وكأنها تنتظر كلامي : خلي بالك من بابا و ماما مهما صار و مهما حصل لا تخلي الشيطان يغلبك ترى رضى الله من رضى الوالدين وانتي

قدامك عمرك كله تطيعيهم الى ان يكتب لك ربي نصيبيك , واخوانك هم سندك " وقلبي يتقطع من كلامي اللي عمري ماحسيت فيه لا ياسر ولا هاني

ماكانوا بيوم سند لي الحمدلله برضا واقتناع الله يعوضني"مهما تهاوشتم بيبقوا اخوانك ,, وماجد اعتبريه ولدك مو اخوكي لان الولد يمكن يكون درع

حامي اكثر من اخوانك عطيه من حنانك وحسي بالمقابل بأمومتك , صدقيني بتشعري باحساس عمرك ما شعرتي فيه .

رواء" بانبهار" : مشاعل احسك احلى من الورد واعذب من العطر و اروع اخت ,, سامحيني اذا بيوم زعلتك عمري ماراح ازعلك مني وراح انفذ

وصيتك .

مشاعل " ابتسمت لها بحب" والله صرتي شاعره

دانه ومشاعل هههههههه

مشاعل " بتغير الهرجه " : الحمد لله صليت بالمسجد ولا على دانه الله يهديها كان لا صليت ولا وصلت البيت ,,

رواء : صدقتي , توبه ماعاد اروح معاها رفعت ضغطي , بعدين بفهم شئ هي ماعندها شخصيه ورأي , كل شئ تسألك عنه و اذا انتي ماعجبك هي

مااتاخذه ليش ؟ لايكون انتي زوجها واحنا ماندري؟؟

مشاعل " بتعب وامسك ذراع رواء الى الباب وفتحته " : رواء لو فيكي حيل تتكلمي روحي عند اخوانك انا رجلي مو متحمله وراسي مصدع فلو

سمحتي وريني عرض اكتافك " دخلت غرفتي وسكرت الباب بوجه رواء وقفلته جلست اتقلب بالسرير رغم التعب اللي احسه من الفر

بالسووق , جافاني النوم ونا افكر بماما ليش ياماما حاولت اشتت افكاري ,, ياترى بيصير نصيب بعجبهم ....

مشاعل " بصوت مسموع": آآآآآآآآآآآه , وانا ليش اشغل نفسي ,, اللي مكتووب على الجبين بتشوفه العين ,, بالنهاية نمت .....

يوم الثلاثاء الصبح الساعة 9,,,

هاني : شوووشووو

مشاعل " بنعاس": هاااا ..

هاني " بحنان غريب" : ورد ياقلبي قومي ,," بحزن" يعني بتروحي وتتركينا اقل شئ اقعدي معانا خلينا نشبع منك ,,

مشاعل " بدت تستوعب" جلست عالسرير وانا اطالعه " ابتسمت وتكلمت بمرح" : ماكنت ادري ان خبر خطوبه ماتمت تصحي احاسيسكم الميته لو

كنت ادري كان من زمان انخطبت وتزوجت ,,

هاني" بابتسامه " : تنكت الاخت ,, اقول قومي قومي مو وجه دلع ,, قلت خليني ادلعها لاننا بنفتك منها ومن شرها انتي هم ,, اعوذ بالله " تألمت

من اخر كلمه الظاهر مو بس ماما اللي تعتبرني هم "

هاني وهو عند الباب التفت وقال : عندك ساعه تتصحصحي وتستحمي وتتلبسي بروح باسكن روبنز ,, واذا ماخلصتي بــ...

ماكمل كلامه الا انا اعزكم الله بالحمام ,,

واسمع صوت هاني وراء الباب يضحك ويقول : والله يااختي للان ماعقلتي بكرا لا تزوجتي بتسوي حركاتك القرعه بيرجعك زوجك لنا ويقول

مازوجتوني مرأة ,, حشا زوجتوني نونو كل شوي ابغى أيس كريم ,,

رفعت صوتي وقلت : اخ هاني ايش رأيك مو احلى نونو ؟؟؟

هاني بحنان : احلى واحلى نوونو بجدة ياعروس جدة ..

مشاعل " ياحليلي من قدي كل يوم والثاني جرعة مدح من بابا ودحين من هاني حركااات ياشعوله ,, خبله ادلع نفسي , هذا كله كنت اشجع نفسي

فيه ابغى انسى كلام ماما "

مشاعل : هاني قلت لماما ,, رد علي هاني : ايوة قلت لها بس خلصي بسرعه ..

خلصت حمامي ومثل العادة دهنت جسمي بكريمي المفضل واكيد صرتم تعرفوه موووو ؟؟ ,, لبست وتعطرت ولبست عباتي ونزلت..

نزلت الصاله ادور ماما وشفتها بغرفة التلفزيون سلمت عليها ..

مشاعل " بإبتسامة مشرقة , وكأن اللي امس ماصار": صباح الخير يا عسل .

ماما " صباح النور , على فين ان شاء الله ,,وكاله بدون بواب ,, اشوفك لكي يومين رايحة جايه ,, عاد قلنا عرووسه مصختيها .

مشاعل "بحزن حاولت ماتبينه واستغراب واضح " : بروح مع هاني ,, ماقال لك ؟؟

ماما : لا ماقال لي يعني كنتم بتخبوا علي هاا؟؟

مشاعل " استغفر الله من اللي بيخبي عليكي انتي كمان ياماما " : المهم ماما ياقلبي ممكن اروح مع هاني باسكن

ماما : لا حول ولا قوة الا بالله من الصبح لابسه عشان ايس كريم وانا اقول يمكن ناقصها شئ عشان يوم الخميس اتراكي ولا على بالك بكرا زوجك

ايش بيقول ..

مشاعل : الحمد لله مو ناقصني شئ ,, وبعدين اللي يبغاني مثل ماانا اهلا وسهلا واللي مايبغاني مع السلامه اللي جابه يجيب غيره ,, اروح ولا لاء ؟؟

ماما : فارقيني , والخروج احلمي فيه , فهمتي .

مشاعل " بببرود ": حاضر أي اوامر تانيه , اومأت ماما براسها لااا.

خرجت كالعاده للحديقة عشان اسقيها بسرعه قبل مااطلع واشوف الاخ هاني حاط رجل على رجل بالجلسة وبيده كوب نسكافيه ..

مشاعل " تطالعه بنص عين " : استأذنت من ماما هاا يابكاش .

هاني : هههههههههههههه ههههههههههههههههه هههااااااااااااااااااااااااااااااااي

مشاعل " بقلة صبر " : ماقلت نكته ,,

هاني : "زاد ضحكه " : هههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههاااااااااا اااي

سكت وماتكلمت لما الاخ هاني يهدء ,, وقل له : ليش الضحك ؟؟

هاني "بضحكه ": لانك يااختي الغاليه مخفة وبريئه مثل الاطفال تصدقي أي شئ بينقال .

مشاعل " ببراءة " : كيف يعني ,, مو فاهمة ؟؟

هاني : قلبي بأزيد صفه ثانيه لقائمة الصفات المميزة لمشاعل الملقبه بورد جدة وهي صفة الغباء,, لانك صدقتي اني بوديكي باسكن روبنز ومع صباح

رب العالمين ,," بإبتسامه " من جد اختي انتي مررة هبله ولا بالعقل في احد يوديكي الصبح باسكن ؟؟

مشاعل " بعصبيه وزعل " : دحين انا غبيه ومخفة وبريئه ,, اوريك يا هاني بكرا تندم انت وكل البيت كلكم " ولمعة حزن بعيني " وانت اولهم ,,

بتفقدوني وتحسوا بقيمتي بس يكون الوقت فات لاني بكون بعيدة عنكم ,,

هاني " حس انه زودها وحاول يلطف الجو ": ايشبك قلبتيها مناحة ,, والله كنت امزح معاكي ,, شوشو خلي روحك رياضيه " طالعته بنظرة " اقصد

ياورد خلي روحك رياضيه , وبعدين محد قال لك ان شكلك وانتي معصبه احلى من انتي مبسوطه ..

مشاعل " طنشته ورحت المطبخ وقمت اسووي شوكولاة ساخنه , بيني وبين نفسي اقول " ليش كلهم يكذبوا, ويستهبلوا وانا اصدقهم من جد غبيه,

احسهم يتضايقوا مني,,ايش ذنبي نيتي سليمة واصدق اللي ينقال وماافكر بالناس الا بالطيب , نسيت ان الدنيا فيها الطيب والبطال "الزين والشين ".

وبعد اذان العصر صليت وتجهزت عشان اروح تحفيظ القرآن " لي حوالي ستة اشهر حافظة خمس اجزاء ومن اسبوعين موقفه روحت

التحفيظ كنت شوي تعبانة و بعدها نشغلت بس دحين قررت ارجع لاني اتمنى اخلص حفظ القرآن كامل " " مااقدر اوصف لكم ان روحتي

للتحفيظ افادتني لدرجه ماتتصوروها , وحفظ القرآن شرح صدري وشال همي رغم الذكرى اللي بقلبي ,, احمد الله جعلني ممن يحفظ ولو جزء بسيط

من كتابه الكريم " خلصت من التحفيظ على الساعه 6 ونص قبل اذا المغرب رجعت البيت وانا اشوف صالون الحريم شغال المكيف والانوار..

استغربت دخلت المطبخ شفت سالي سألتها : مين بالصالون ؟؟

سالي : مابي اهد ( مافي احد ).

مشاعل : سالي صالون الحريم مولع ليتاته والمكيف ...

سالي : اها هدا في ماما سوااد ’ بنت اتنين هقه ( هذا في ماما سعاد وبنت اثنين حقه ).

مشاعل " بفرح " : والله .

وركضت وانا بعباتي لهم وسلمنا على بعض " سعاد تصير بنت خالت ماما خاله سعاد انسانه جدا صريحه واللي بقلبها على لسانها وبناتها مرام و

فاتن ,, فاتن الكبيرة عمرها 31 سنه مطلقه , انسانه رائعه بس نصيبها كان تعبان وا شاء الله ربي بيعوضها احسن من اللي راح , مرام اصغر مني

بست اشهر مخطوبة لولد خالتها وقريب ملكتهم , هادئة ورقيقه وبالمررررة ضعفانه عكس فاتن المليانه يعني شوي دباا,

فاتن ومرام ماكملوا دراستهم بحكم انهم اجانب " عندنا بالسعوديه نظام مايدخل الجامعه الا السعودين او اذا الام سعوديه " وعايلة خاله سعاد عايله

فقيرة بس قلبها كبير" .

فاتن " بمرح كعادتها " : فينك ياحلوو من زمان عنك ولا تسألي ولا شئ , ولا خلاص شفتي نفسك علينا معيدة بالجامعه لا وماجستير خلاص مانقدر

عليكي..

مشاعل "بزعل مصطنع" : عمري ماشفت نفسي على احد واذا فكرت اشوف نفسي واتكبر مو عليكم انتم الغلا وتدروا ايش قد معزتكم بقلبي

فاتن : يؤ يؤ زعل القمر والله ياقلبي لا تزعلي خلاص بعطيكي بوسه ,, اففف صدق اللي قال بنات اخر زمن كل هالزعل عشان بوسه ادري انك تحبيني

بس خلاص عاد ابو العيال ايش اعطيه اذا كان كل الدلع لكي ..

مرام : هههه والله وصاير دمك خفيف .

مشاعل " تغمز لمرام " : صحيح يامرام اللي قالو كل مايطخن الانسان كل مايخف عقله .

مرام : خخخخخخخخخخخخخخخخخخخ حلووووووة .

فاتن " بنص عين " : تصدقي صاير دمك شربااات بس قلبي مكثرة سكرة وانا ادوخ من السكر .

مشاعل " طنشت فاتن " : مرام ها استعديتي للملكة ..

مرام " بخجل " : ايوة

مشاعل " بتردد " : مرام ممكن اسألك واذا ماعجبك سؤالي واعتبرتيه حشريه في خصوصياتك ...

قاطعتني مرام : انتي تدري انك اغلى بنات خالاتك عندي ولكي معزة غير.. قولي وماعليكي ..

طالعت فاتن فأبتسمت لي وكأنها تقول لي خذي راحتك ..

مشاعل : مرام انتي تشوفي ان ثامر ينفع لكي ,, قبل ماتقطعيني انا اقصد من ناحية انه بيعيشك بأمان بدون مشاكل مالها معنى مع اهله و اهلك

وماقصدت من الناحية المادية او الاجتماعية ؟؟

مرام : مشاعل انا فكرت واخترته لانه قريب ويعرف عاداتنا وحياتنا يعني مابتعب معاه وابرمج حياتي من جديد هو من جنسي ومن نفس الطبقه وغير

كذا اتربى معانا ,,

مشاعل " بصدق واضح بعيونها " : اذا انتي اخترتيه بقناعه تامة وشايفه ان هذا هو اللي بيسعدك , " بإبتسامه " فالله يوفقك ويجعله من نصيبك

وتخخلفوا صبيان وبنات .

مرام : امين .

مشاعل : ماما .

ماما: نعم .

مشاعل : فين رواء ؟؟

ماما : عندها اختبار تذاكر ؟؟ المفروض انتي اختها وتعرفي كل شئ عنها ولا بس الاسواق .. " وكأنها تذكرت اننا مو لوحددنا ".

مشاعل " بإتسامه اخفي اللي اعانيه " : ايوه صح ,,

مشاعل : مرام , رواء نزلت سلمت ولا.... " ماكملت كلامي الا قاطعتني ماما "

ماما : اكيد سلمت , تربيتي .." طبعا فهمت تلميح ماما "

مشاعل" بغير الموضوع عشان محد يحس" : فتووونه يافتنه ..

فاتن: فتونه بعيتنيك ياشيخه , وفتنه بخشمك ,, ليش يااختي شايفتني ابو مسيلمة الكذاااب ..

مشاعل ومرام : هههههههههههههههههههههه ههههههههه

مشاعل : سلامتك من الفتنه ياقلبي , كنت بسألك على الخواطر والاشعار اللي كنتي تكتبيها عندك للان ؟؟

فاتن " بإحباط " : الله يسلمك كنت ببيت خالتي ولما رجعت البيت شفت امي العزيزة حارقه دفاتري حرق بسلة الهملات ,, وكأن مشاعري مالها قيمه

مشاعل " بتعاطف وزعل على خالتها سعاد " : ولا يهمك اكتبي غيره وانا بساعدك في نشره بالنت طبعا ,, " بإبتسامة "ايش رأيك ؟؟

فاتن : اصلا من بعد اللي سوته ماما خلاص ماعاد صرت اكتب دام مشاعري مو مهمة .

مشاعل " بتشجيع " : مين قال لو مشاعرك مو مهمة كان ماطلبت منك تعطيني اشعارك انشر لك هي بالنت(انترنت) ,, يالله فاتن قلبي بتشعري لنا ولا لاء,, الله يخليكي ؟؟

فاتن : حزنتيني وربي زي الشحاتين .

مشاعل " مسكت المخده و رميتها عليها " : شحاته بعينيك ,, اوريكي ( اراويك ) و سويت اني زعلانه ..

فاتن : دقي راسك بالتماني(8) جدران اللي ببيتكم واذا مافي فايده عندك اطول نجفه ببيتكم علقي رقبتك فيها وطيري زي سوبرمان واذا مانفع ناديني

اشنقك وانا موجودة بأي وقت ولعيونك بفضي نفسي كم مشاعل عندي ..." قالت اخر كلامها بإبتسامه عريضه تقهرني فيها ".

مرام : هههههههههههههههههه

مشاعل " تخاطب مرام " : وانتي ماعندك غير ههههههه,, ايشبك معلقه على حرف الهااء

مرام " انحرجت " : لا بس نتفتك اختي تنتيف ..

فاتن : اقوول لا تسوي فلاحه وانتي من جنبها ,, اسكتي , اذا قدرت انتف مشاعل على قولتك قادره اقطعك تقطيع , واحسن لكي تتقي شري ..

مشاعل : ههههههههههههههههه حتى اختك ماسلمت منك.

مرام : اعوذ بالله لسانك متبري منك ..

وكملنا سوالف للساعه واحده بالليل وتعشينا , بعد العشاء خاله سعاد بالحمام( عزكم الله ) ومرام بتأكل حلى بغرفة الطعام , جاتني فاتن ومسكتني مع

ايدي ورحنا على جنب وانا اطالعها

فاتن : مشاعل ..

مشاعل : هلا .. فاتن قلبي تبغي شئ؟؟

فاتن : سلامتك عمري ماابغى الا سلامتك بس حبيت اسألك , ايشبك متضايقه من شئ ؟؟

مشاعل" لهالدرجه انا شفافه ": من قال الحمد لله مافيني شئ انتي اللي فيكي شئ؟؟

فاتن : مشاعل لا تغيري الهرجه ( لاتصرفي), انا مافيني شئ , انا مثلك عانيت من اهلي , صحيح اللي يشوفك يقول هذي وحده جمال ومال وسعاددة ,

بس انتي صح جميله وعندكم مال بس السعاده مااعتقد , وانتي اكثر وحده تخبي عالناس مشاعرها ولا يبان عليكي بس الناس اللي مثلك عانوا هم

اللي بيلاحظوا,, انتي غامضه قدام اللي حولك , وغموضك يجذب البعيد قبل القريب ,, انا ادري ان خالتي زينب قاسيه معاكي رغم انها ماتبين قدامنا

وانتي بعد بس بلحضات الانسان يكون على طبيعته ويظهر المخفي وانا شفت ولاحظت وادري انه مو شغلي بس , مااحب اشوفك حزينه لان قلبي

يوجعني عليكي , اللي يشوفك يقول رقيقه ماتتحمل بس انتي مثل الجبل والصخر واقوى رغم رقة مشاعرك .." مارديت على فاتن لان كلماتها كانت

عالجرح

ابتسمت لها " كملنا كلنا قصص وحكاوي ,, بعدها راحت خالتي وبناتها .

توجهت لفراشي وحطيت راسي عالمخده ونا بعالم ثاني وبسابع نومه ..

و عدى يوم الاربعاء ثقيل على الننفس والخاطر هذا بالنسبة لي ,, وانا ولا على بالي وكأنه شئ مايخصني يمكن بسبب انهم يحاولو يفرضوا رأيهم

بدون شوري ..

,,, يوم الخميس ,,, الصباح الساعه 10 و نص ..

صحيت من النووم ,,, طالعت الساعه كانت 10 و نص عقدت حواجبي " ايش فيهم ماصحوني غريبه ,,

دخلت عزكم الله الحمام واستحميت وتعطرت وتلبست نزلت وانا اطالع باستغراب واشوف ماريني رايحه جايه وبيدها ادوات تنظيف ,, بيني وبين

نفسي " ايش فيها رايحه جايه , رحت استطلع ايش الموضوع "

مشاعل : ماما ايش حملة التنظيف هذي ؟؟

ماما : يعني احنا عمرنا مانظفنا عشان تقولي" تقلدني " ايش حملة التنظيف هدي؟

مشاعل " بإبتسامه " : مااقصد , صحيح اننا ننظف كل يوم بس يوم الحمله العالميه للتنظيف تكون يوم السبت والاثنين والاربعاء , على مااعتقد اليوم

خميس ,, " ونا اكلم ماما تذكرت اليوم خميس "بصوت مسموع " ": اوووووووبس اليوم خميس , عشان كذا تركتيني نايمة لهالوقت صح؟؟

ماما " بإنشغال" : دوبها ( توها ) المعلومة وصلت الله يعين اللي بيأخدك , ابغاكي تكوني مصحصحة وبشرتك رايقه , فهمتي ولا افهمك زياده .

مشاعل "بضيق" : اها فهمت ,, تبغي مساعده ماما ؟؟

ماما : ماابغى منك شئ غير انك ترتاحي وتتزيني لما يجوا الناس .." وكأنها تذكرت " : ترى الساعه 7 المغرب بيكونوا هنا لا تنسي ..

مشاعل : ان شاء الله " هه تبغاني ارتاح مو عشان ارتاح لا , عشان اعجب الناس ويأخذوني على قولتها وافارقها , لاني هم ومرض "

رحت حديقتي بعد ما سويت لي شوكولاة , كنت اسقي الزرع وبعدها طلعت غرفتي واخذت لي كتاب علمي للبرمجه اللغوية العصبيه لاني بصراحه

محتاجه ابرمج اعصابي و اهدء او امثل اني اكون هادئة ونا عكس كذا تماما..

قعدت اقراء الى اذان الظهر بعدها قمت توضيت وصليت و رجعت اكمل قراءة قفلت على صوت رواء..

رواء " بإبتسامه " : ورد بابا جاب معاه غداء جاهز من السوق لان مامداهم الشغالات يطبخوا ,,

مشاعل " وانا اتذكر ماما نفسي انسدت": رواء مالي نفس روحي انتي .

جلست رواء جنبي " طالعتني ": ماما صح؟؟

مشاعل " طالعتها ببرود وكأني مو فاهمه عن أي موضوع تتكلم" : ماما ,, ايش فيها ماما؟؟

رواء : سلامتك مافيها شئ , بس بقولك اذا انتي مااكلتي انا ماباكل , على فكرة انا بموووت جووع .

مشاعل " غصبن علي ضحكت ": هههههههههههه , عليكي حركات .. يالله قومي اقنعتيني ..

رواء " تخفف دمها " : اكيد ياقلبي اقنعك ولا كيف اصير دكتورة .

مشاعل : واااااااااااو دكتورة رواء اسم على مسمى , بصراحه لقب دكتورة مالقب الا لكي ..

رواء" بنص عين" : تتريقي ؟؟ بيجي يوم وتشوفيني دكتور ويقولو شوفوا اخت الدكتورة ,,

مشاعل : ان شاء الله .. اتمنى .

نزلنا تغدينا ودخلت المطبخ اسوي حلى , سويت حلى طبقات و بيتزا و بف بالتونه ,, وجات ماما و شافتني احشي العجينه بالتونه و كانت اخر صينيه

وقالت : انا ايش قلت لك .. انتي ليش تعانديني هاا ؟؟ ادري ليش بتسوي هذا كله , لانك ماتبغي تتزوجي لكن بعدك وبتتزوجيه غصبن عن اللي

خلفوكي فهمتي , انا بخلي الزواج بشهر , مااقدر اتحملك اكتر .

وتركتني وشيت ..

سمعت صوت ماجد يبكي , لقيته وراء الباب , مسكته وضميته لصدري بحنان لما هدء .

مشاعل " بحب وامومه": ليش قلبي يبكي ؟؟

ماجد : ليش ماما صرخت عليكي , انا قلت لكي سوي لي بيتزا وحلى وبف .. انا السبب .. وبدءت دموعه تنزل ..

مشاعل : ياقلبي ماما مو قصدها بعدين هي كبيرة مافيها شئ لو صرخت , لو انا صرخت عليك تزعل مني ؟؟

ماجد: بس انتي عمرك ماصرختي..

مشاعل : طيب افرض اني صرخت ... تزعل ..

ماجد : لا ماازعل .

مشاعل : ليش ماتزعل ؟؟

ماجد : لاني احبك .

مشاعل"بابتسامه " : وانا امووت فيك شفت انت تحبني عشان كدا ماتزعل مني,وانا احب ماما عشان كدا ماازعل منها , وانت كمان تحب ماما صح ؟

ماجد: ايوه .

جلست ماجد معي بالمطبخ ,, وغرفت له من البف والبيتزا والحلى . . وغيرت له ملابسه .. وتركته يلعب سوني....

اذن العصر صليتواستحميت مرة تانيه عشان ريحة التونه بس هالمرة حاولت انعش نفسي واسترخي حوالي ساعه ونص , خرجت من الحمام بالروب

واحترت ايش البس , بعد الانتعاش والاسترخاء شفت بالدولاب فستان فوق الركبه من الحرير ومن فوق جاي على الرقبه ونص الظهر مفتوح لونه

فوشيا يمكن هاللون صارخ مايناسب طبيعتي بس اخترته يمكن اعاند نفسي , كحلت عيني بالقلم الابيض , و حطيت ملمع بجفوني شفاف لان جفوني

لونها وردي بطبيعة الحال وغلوس وردي اغمق من لون شفايفي بدرجتين بس يعتبر فاتح , مااستخدمت احمر خدود , اكتفي بتورد خدودي طبيعي,

خلصت زينه , وتركت شعري منسدل بنعومته كان طويل يغطي ظهري واصل لركبي , وثبت ورده وردية على جنب واخذت جزء من شعري اليمين

وخليته على كتفي من قدام , وجزء من اليسار وخليته بنفس الطريقه والجزء اللي بالوسط تركته مثل ماهو منسدل على ظهري " كان شعري اطول

من لبسي" ......... <<<<< قولو ماشاء الله لا تموت علينا مشاعل ولا نكمل القصه خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

عدنـــــــــــــــــــــا

اخترت حلق فوشيا على شكل ورد وبه فصوص فضيه , وخاتم بشكل وردة لونه فوشيا وبه فص وهو تابع للحلق لانه طقم , اكرمكم الله

لبست صندل بكعب فوشيا بدون رباط ومن عند الاصابع شفاف , تعطرت بعطري المفضل .

وانا نازله الدرج وادري اني بسمع كلام مايسرني من ماما بس يمكن لبست كذا عشان اعاند ماما ,, كانت الساعه 7 الا ربع .

ياسر " باشمئزاز" : ماكنت ادري انك ملهوفه عالزواج , من اول مسويه فيها القديسه مريم ودحين كل هالاغراء عشان يقبلوا فيكي , ايش اسمي

هالشئ غرور ولا لهفه عالزواج , ولا هوايه بااغراء الرجال ولا ...

قاطعته " ببرود" : اللي تبغاه سميه , بس وانت بعيد عني لاني عندي حساسية من البراغيث ... مشيت وانا رافعه راسي بكبرياء رغم ان مشاعري

انجرحت بس عمري مابينت ولا راح ابين لاحد .

بابا " بابنهار" : هالجمال كله عشان زوج المستقبل.

مشاعل " انحرجت من كلمات بابا ماعدت اعرف اذا الناس يمدحوا ولا يذموني بس بطريقتهم " .. سلمت عليه وابتسمت بخجل .

جات ماما وهي تطالعني من فوق لتحت تقيمني

وانا ابلع ريقي بصعوبه : ها ماما طيب اللبس ولا اغيره .

ماما : اصلا مافي وقت تغيريه , خليكي يمكن يشيلوكي معاهم ونفتك .

شفت بابا يناظر ماما بنظرات لوم وكأنه يقولها مو وقته هالكلام ...

" حاولت ابين انها تنكت " : هههههه ماما الله يخليكي لا تضحكيني بعدين ينعدم الميك اب والناس يشرد وا لو شافوني .

دق جرس الباب وراح بابا واخواني مجلس الرجال وماما راحت صالون الحريم وقبل لا تروح قالت لي : ادخلي بعد خمس دقايق وبيدك العصير

انتبهي لا يطيح منه شئ , خليكي واثقه من نفسك مثل العادة فهمتي .

بصراحه وقفت مصنمه مو قادرة اصدق انها مااغتاضت من لبسي , وانها مدحتني قالت "خليكي واثقه من نفسك زي العادة " .

" حيرتيني .. حيرتيني ياماما .. مرة قاسية , مرة حنونة .. آآآآآآآه ".

&&&&&&&&













































































>>>>يتبع <<<<







































&&&&&&&&

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-08-2010, 03:15 PM
الفصل الثاني


(( خطبــــــــــــة ولا عالبــــــــال ... ))



((ما أسوأ ان تحيا كشماعة..يعلق عليها الآخرون أخطائهم ..ما أقسى أن يراك الناس مقوقعاً..فيفضلون صمتك ..وحدك ومعك دموعك ..وحين انتهت

السبل اصبحت الدموع جريمة !!!فلتحيا البشرية ..وليعش الكوكب في هدوء!!))






اخذت صينية العصير وانتظرت بالصاله الداخليه , كنت احسب الخمس دقايق وكأنها دهر ,, اففففففففف

واخيراا مابغت الساعه تمشي ,, سميت بالله و دخلت وانا رافعه راسي بثقه مثل ماطلبت مني ماما " وابتسامة رقيقه على شفايفها " ..

مشاعل " بصوتها الرقيق ": السلام عليكم ...

الحضور " وكانوا اربعة بصراحه ماركزت باشكالهم بس شكلهم اصحاب نعمه " : وعليكم السلام و رحمة الله وبركاته ..

" بدءت باليمين وناولتهم كاسات العصير , كنت حاسة بنظراتهم لي , ندمت اني لبست عاري , ليتني لبست محتشم , كلمة ياليت ماتعمر بيت "

حطيت الصينيه على الطاوله , وسلمت عليهم باليد, جلست قريب من ماما , وانا اطالع الارض .. عم السكوت .. بعدها سمعت

وحده تناديني ...

" بابتسامه ": مشاعل صح؟

مشاعل " بابتسامه جذابه تسرق نظر اللي حولها" أومأت بايجاب و قلت : هلا .

: شخبارك ؟؟

مشاعل : الحمد لله , كيفيك انتي ؟؟؟

: تمام بشوفتك ..

مشاعل : تسلمي ..

: اعرفك بنفسي انا منيرة بنت اخت العريس " وابتسمت ", وهذي وهي تأشر عاللي جنبها خالتي الكبيرة حمدة , وهذيك امي لولوه اصغر من خالتي

حمدة , والاخيرة خالتي عنود اصغر من امي, خالتي الرابعه نجود , اناديها نجود لانها بسني تربينا ويابعض , عندها امتحان ولا كان ودها تجي

, وجدتي تعبانه ماقدرت تجي ..

حمدة " بجديه " :الحين عرفتي عن نفسك , بعرف انتي العروس ولا شلون ..

منيرة " باحراج " : شفيك خالتي حنا جماعه ماحبيتها تضيع بينا ,,

مشاعل " كاتمة ضحكتها " : ابله حصه خليها على راحتها , " وانا اخاطب منيرة لانها عجبتني " خذي راحتك البيت بيتك , وانا اختك .

منيرة " بصدق" : تسلمي ياقلبي وقامت من جنبهم وجلست جنبي .

عنود : مشاعل انتي تخرجتي ما شاء الله ,,

مشاعل : ايوه ..

لولوه : تشتغلين ؟؟

مشاعل : ايوه ..

عنود : وش تشتغلين ؟؟

مشاعل : معيده تخصص نبات ,,

عنود : ماشاء الله ,, زين سمعنا انك بتكملين دراستك ..

مشاعل : ان شاء الله اذا ربي كتب لي اكملها بكملها ..

منيرة : وش بتتخصصين بالماجستير ؟؟

مشاعل : نباتات طبيه .

منيرة : ماشاء الله عليك , واضح عليك شاطره .

مشاعل " اكتفيت بابتسامه "

منيره " بصوت واطي " : والله وطلعتي يا خطيبت خالي شئ .

مشاعل " مسرع صرت خطيبه الله يستر لا يزوجوني اليوم " .

حمدة" بجديه تناظرني" : مشاعل ان شاء الله بتصيرين زوجة اخوي , سكتت شوي ... وكملت : , تعرفين الزواج استقرار.. طلبنا الوحيد تتركين

شغلك ..اخوي مايبي زوجته تشتغل , ويتشتت من مدينه لمدينه .. .."برتفع" غير انك خضيريه وحنا بدو , اعذريني بس هذا هو الواقع , وانتي

ماشاء الله عليك مب ناقصك شئ ولا اخوي بينقص عليك ..بيحطك بعيونه , واذا ماعليك امر ابي الجواب الحين ,,

مشاعل " مع كل كلمة تقولها(حصه) عقلي ما كان معايا .... تذكرت اني استخرت اكثر من مرة خلال يومين واكتر ... وبكل مرة كنت ارتاح رغم

الخوف اللي بقلبي ... بابا كان فرحان لما عرف اني موافقه مبدئيا ,,, وماما اول مرة حسيتها تهتم فيني لما خبرتها عن موافقتي بكت شفت الحنان

بعيونها و الفرحه ... يمكن لو تزوجت اتقرب من ماما اكثر .. وافرح بابا ..وياسر يشيلني من باله ,, " اكلم نفسي" بزواجك بتنحل مشاكل كثيره

جذبني كلامها و لهجتها ,,مادري ليش احس اني اعرفها ,, شعور غريب.. رفعت عيني وانا اطالع منيرة وكأني اشوف بعيونها امل اني اوافق ,

سرحت فيها,, حسيتت بالراحه وابتسمت ,, نطقت بعد صمت طال لفترة مو قصيرة " : هذي ماما قدامك وبابا موجود واللي يأمروني فيه

راضيه . مالي كلمه بعدهم ,, وطالعت منيرة " بحنان " وقلت .. استأذن ..

رحت لغرفتي توضيت,, قعدت اقراء قرآن...

دق الباب : شوووشوو تعالي تحت بابا يبغاكي بسرعه .

مشاعل " ضميت القران لصدري ابغى الامان" وهاني يناديني ....

نزلت اشوف بابا بالصاله , كان الكل موجود ...

وقفت مكاني جنب الكنبه .. وقف بابا وقال : مشاعل اتفقت مع الناس الملكه بكرا , و بعد بكرا بتسافري مع زوجك ,, مهرك 100000 ريال , بكرا

بيكون بحسابك , اعتبري نفسك بسفرة " يعني مسافرة" وخذي لكي كم قطعه تكفيكي اسبوع .. من هناك اتسوقي واللي نفسك تشتريه اشتريه ,,

وبيعملولك زواج في قصر مثلك متل أي بنت ..

ياسر: كيف تتزوج والتحليل ماقبل الزواج ماسوته ؟؟

بابا : مافاتني يابو العُريف .. انا عندي واسطه وهو كمان وبتتوقع اوراق التحاليل بثواني ..

هاني " بهدؤ" : ماتعتقد يا بابا اننا بنتسرع , يعني الدنيا ماهي طايرة , وبعدين هذي اول واكبر اخواتي يبغالها دبش (( حاجيات العروس)) , وشبكة

زيها زي أي بنت بجده ..

ماما : هاني لا تدخل نفسك في شئ مايعنيك , ابوك كلمته وحده .. هو عارف مصلحة مشاعل اكتر منك .. وهذي الرسميات مالها داعي اذا كانت اختك

مبسوطه وبعدين الرجال مابيقصر معاها بيسوي لها فرح .. اهم شئ تدعوا لها ..ام مشاعل تطالعها .. وانتي يامشاعل اتجهزي واذا ناقصك شئ بكرا

من الصباح بنروح السوق ونكملك اشياءك ..

رواء " بصدمه وانفعال " : يعني بتبيعوا بنتكم بـ 100000 ريال , اتوقعتك يابابا مو محتاج وجيبك مليان ,, وانتي " وهي تناظر ماما بحزن " من

زمان ادري انك ماتبغيها و بتصرفيها بس مو بالسرعه هذي , وانت ياياسر اعتقد انك مبسوط ومرتاح ,, الله لايديمها من راحه ,, وانت يا ها ني

يمكن احسنهم بس اجبن واحد فيهم , ماجد ارجل منكم كلــ...

طرااااااااااااااااااااااخ ...

بابا: لا تدخلي نفسك في اللي اكبر منك فااااااااااااهمه يالله بررررررى .

مشاعل " بابا يتكلم وكأن مويه باردة انكبت علي , ووراها سكاكين تطعن روحي ,, الدنيا تدور بعيني .. تمسكت بالكنبه , واستعدت قواي.. لهالدرجه

انا رخيصه .. 100000 ريال يا بابا .. هاني ليتك ماتكلمت كلامك زي عدمه ,, مشكووورة يارواء بس مسكينه انتي مااستاهل انك تدافعي

عني او حتى توقفي بطرفي لاني بكل سهوله ولا شئ ,, طالعتهم ببروود يذووب شمس .. فضلت الصمت يمكن الصمت ابلغ من الكلام ,, توجهت

لرواء ,, ومسكتها مع ايدها وتوجهنا لغرفتها وسكرت الباب وجلست جنبها ,

وقلت : رواء يابنت ماما وبابا انا مااستاهل تدافعي عني .. تراني شؤم خليكي بعيد واتفرجي ....

رواء"بأمل" : قوليلي بترفضي صح ؟؟

مشاعل : وليش ارفض ؟؟

رواء" بعدم تصديق" : من جدك ؟؟

مشاعل "بثقه": اكيد من جد , هذا زواج مو لعب .

رواء" تحاول اقناعي" : مشاعل لا تعاندي بتدمري حياتك بيدك ...

مشاعل "بصرامه" : اذا هذا يرضي ماما وبابا بكل سعة صدر راضيه ..

رواء " بعد ما فقدت الامل ": الله يوفقك ويكون فارس احلامك اللي تتمنيه , ويجعله باب السعاده في حياتك ..

مشاعل : اااامين

اذن المؤذن يعلن عن صلاة العشاء .. قلت بقلبي " صدق الحق " ....

تركتها ومشيت بكل كبرياء بقي لي ,,,

عكس المتوقع نمت ولاكأن شئ صار ,,

((لابسه فستان احمر له ذيل طويل .. بصحراء .. خايفه .. وحيدة .. لا انس ولا جن لا شجر ولا حيوان .. ماغير السراب والضياع ..

مشاعل "بخوف وضياع تصرخ" : باااااااابااا .. ماماااا .. هــاني .. ياسر .. رواء .. مـــــــااااجد .. دانـــه .. شيخــه.. تعالواا لا تسيبوني .. مالي غيركم

.. انا وحيدة بس اخاف الوحده ... .. وخيوط النهار تتلاشى ..... اشوف سراب شخص " الناس يشوفوا سراب ماء " وانا اشوف

سراب انسان بعييد ركضت له وانا اسحب وراي فستاني ..

"بيأس و هو بعيد ماشفت منه الا ظهره "مشاعل : ماغيرك ياسراب انسان رفيق لي .. بكون لك طول العمر بس لا تتركني لحالي

جاني صوت مو غريب صوت حبيب : بتصرين رفيقه لي روحي تحت الشجره والبسي ثيابك مالك غيري .. ركضت وكلي امل .. رحت عند الشجرة و

شفت ثياب زرقاء باليه لبستها بدون تردد وناظرت البعيد وهو يقرب ابتسمت .. مد لي يده يعطني شئ وانا مو قادرة اشوف ملامحه بالظلام ...)).

: صباح الخير .

مشاعل " بنعاس وملامح اللي قدامي مو قادرة احددها بسبب الصداع" : صباح النور ..

شيخه : صحيح اللي سمعته ؟؟؟

مشاعل " يعني اللي شفته كان حلم " بوعيها مع صداع خفيف .

شيخه "بجديه" : ماجاوبتيني ..

مشاعل " ماسكه راسي .. احس بصداعي يزيد " : ايش اللي سمعتووه؟؟

دانه : اليوم ملكتك وبكرا بتسافري مع زوجك ..

مشاعل " رفعت نظري .. طالعتهم .. ونقلت نظي لرواء اللي واقفه عند الباب اول ماللتقت عيوننا نزلت راسها " طنشتهم وتوجهت للدولاب وخرجت

منشفه وروب حمام واخذت كريماتي وانا بطريقي للحمام

مشاعل : راسي مصدع باخذ لي دش و ياليت تقولو لماريني تسوي لي كافيه لاتيه و ترتب الغرفه ..

بعدها بنتناقش .. تركتهم ..

خرجت من الحمام ومثل العاده دهنت كريم بجسمي ولبست بنطلون بيجي من الجلد .. بدي طرازان فيروزي وعليه تموجات بنيه .. حطيت غلوس

لحمي .. تعطرت .. نزلت الدرجات ورحت الحديقه .. كانت شيخه ودانه و شهد ورواء بالحديقه طالعتهم شفت الحزن التوتر والقلق على ملامحهم

.. ابتسمت في نفسي .. ادري محد بيفتقدني غيرهم .. الحمد لله في ناس يحبوني .. ماابغى ابين لهم ضيقي لهالموضوع ابغى ابين لهم اني مبسوطه

ولو عرفوا بالعكس بيقومو الدنيا حريقه .. حرام اعيشهم بهم .. لازم اقنعهم ..

مشاعل : بوووووووووووووووو ... ههههههههههههههههههههه

شيخه : هبله فجعتينا الله لا يفجع مسلم ...

دانه : مبسوطه ؟؟ ..

رواء " تطالعني باستغراب "

مشاعل " الابتسامه على شفاتي " : ايش رايك ؟؟؟

مشاعل " بفرحه مصطنعه " : يعني محد بارك لي ,, واننا كنت احسب انكم بتفرحوا لي ,, اول وحده فيكم بتزوج .. امممم .. ايش رايكم اجرب الزواج

واذا حلو اتزوجوا ..

دانه : انتي مو مغصوبه صح ؟؟

مشاعل : دانه قلبي انا كبيره وبالغه وعاقله محد يقدر يغصبني .. " باخر كلمه قلتها كنت اطالع شيخه .. انا متأكده انها مستحيل بتصدق .. بس بحاول

اقنعهم "

رواء : حرام عليكي لا تجنينيني .. انتي حلوووة والف واحد يتمناكي وكل بعد يومين يجيكي خطيب .. ايش معنى هذا اللي وافقوا عليه وانتي ساكته ..

ماعندك رأي ,, مشاعل كل البنات لما ينخطبوا يروحوا يدبشوا ويتسوقوا ويحسوا بمعنى الملكه من عربيت الزواج والحلاوة وغيره .. غير فستان

الملكه .. وفترة الخطوبه اللي بين الزواج والملكه .. لا تسوي نفسك مطيعة والدين وتهدمي حياتك .. ترى محد يستاهل ..

مشاعل " باابتسامه جذابه " : رواء ياقلبي مهما سوينا لماما وبابا مانوفي حقهم .. اللي يسمعك مايقول هذي عمرها 15 سنه .. وانا لما اسافر برتاح

لان عندي اخت عن مية رجال وبتنتبه على حالها وعلى ماجد انتم اكتر ناس قلقانه عليهم بس دحين مطمنه دام دانه وشيخه موجودين ...

شيخه : احنا موجودين مع بعض ندراي بعض .. بس انتي مين بيكون معاكي ويداريكي ..

مشاعل : معاي واحد احد يحميني ويداريني من كل شر..بعدين ربي انعم علي بزوج وان شاء الله يكون لي ظهر ..

.. سكتوا.. وشربت الكافي تبعي .. ناظرت الحديقه لانها اكثر شئ بيوحشني كانت معايا دايماا وحسستني بسعاده و رضا ...

دانه : ورد .. اليوم ملكتك واحنا بنحتفل ..

" ابتسمت " وقلت : ماله داعي خليكم معايا وانا مبسوطه ..

شيخه : اذا انتي ماتبغي احنا نبغى ..

رواء: مو بكيفيك .. كفايه انك بتتركينا ماتبغينا ننبسط ..

مشاعل : براحتكم ..

طلعت شيخه جوالها من شنطتها .. وبدءت اتصالاتها وابتعدت .. شوي و دانه نفس الشئ ماسكة جوالها وبعدت .. ورواء وراهم .. ورجعت وحيدة مثل

ماكنت ..بيني وبين نفسي " لا تكوني مأساويه مشاعل ترى الرب واحد والعمر واحد والحب واحد والزواج واحد ... باذن الله .. " .. وقفت اسقي

الزرع واخذت وقتي وانا املي عيني من شوفتها .. واستنشق عبيرها .. وانا اكلمها .. بشتقلك .. وبوست ورودي بكل حنان ورقه ..

دخلت البيت من باب المطبخ الخارجي المؤدي للحديقه .. واشوف ربشه .. شغالات خالاتي وحريم اخوالي وعماتي بالبيت .. معقول بس ساعه

ونص بالحديقه وهالجماعه كلهم بالبيت .. دخلت الصاله الداخليه .. كللللللللللللللللللللللوووووووووووووووووووووووووش. .اشتغلت الزغاريط

والتهاني " بابتسامه خجوله " بصراحه دوبني (توني) حسيت اني انخطبت .. سلمت عالجماعه .. ماكان الكل موجود بس نصهم والباقي بعد الظهر

وبعضهم اللي عنده التزامات بعد المغرب يوصلوا .. دورت بنظري على دانه وشيخه مالقيتهم وانتبهت لرواء .. اشرت لها .. جاتني ..

مشاعل : رواء فين البنات ؟؟

رواء : دحين كل الموجودين بنات ..

قاطعتها : رواء واللي يرحم امك بلا عباطه .. فين دانه وشيخه ؟؟

رواء : مادري عنهم بس قالوا بعد صلاة العصر تكوني جاهزة بيمـروا عليكي .. مشيت رواء بدون ماتسمع كلامي

" انقهرت من حركة رواء .. وانقهرت اكتر من حركة دانه وشيخه .. بكرا الصباح بسافر والحلوين بدل مايقعدوا معايا تركوني .. لكني ماالومهم اذا

اهلي ماشالوا همبي هما بيشيلووه .. ماكذبت ماما لما قالت " رواء اعقل مني" .. بدءت اشك بنفسي ..

: كلللللللللللللللللللوووووووووووووشي .. مبروووووووووك ياقمر..

مشاعل " بابتسامه" : الله يبارك فيكي ياحلى من القمر ..

رهف : الحين انتي قمر وانا احلى منك ,, تضحكين علي ..

مشاعل : ماعاش اللي يضحك عليكيكي ..

رهف " بفرح": والله فرحت لكي بقلبي ..

مشاعل : تسلمي ياعمري الله يخليكي لي..

رهف : تدري بغلاتك عندي , محد وقف جنبي مثل ماوقفتي معي يوم تطلقت .. كلهم تشمتوا فيني . وانتي كنتي سند الله يوفقك ويريح بالك ..

مشاعل : امين .. احلى دعوه .. ادعيلي يارهف .. دعوة المسلم لاخيه المسلم في ظهر الغيب مستجابه .

رهف: الانسان الطيب الدعوه تكون له بالسر والعلانيه .. الله يوفقك .

مشاعل : أمــــــــــين .

ام رهف " عمة مشاعل ": أمــــــــين.

ام رهف : مبروك .. منه المال ومنك العيال ..

مشاعل : عمتي للان ماصار شــ...

قاطعتنا رواء : مبروووك ورد ,, وصرتي متزوجه يااختي ..

فهمت ان رواء بتنقذني من الموقف المحرج اللي صار لي .. الناس اللي بالشرقيه وبمكه عرفوا اني تزوجت وانا دوبني ( توني – الان ) عرفت اني

متزوجه .. صحيح ان اليوم ملكتي .. بس ضنيت بعد المغرب بيملكوا ..

مشاعل : الله يبارك فيكي ..

قلت لرواء اني بستريح شوي بالغرفه وياليت محد يطلع لي الا هي وبس ..

اذن الظهر .. توضيت وصليت ... وقرأت قرآن .. دعيت الله انه يوفقني ويكتب لي السعاده .. ويرضيني باللي عندي .. وانا راضيه بالقليل ولا اطمع

بالكثير .. قفلت القرأن .. فتحت دولابي طلعت ملابسي الجديدة للي مالبستها مع بعض والقديمه اللي تنفع حطيتها بجنب .. اخذت البناطيل ,

البرمودا,,البديهات والقمصان والبلايز والبجايم .. والتنانير الطويله والقصيرة ... والملابس الداخليه وكل شئ حسيته ينفع ..

دورت بالدولاب اذا عندي شنطه كبيرة تكفي كل اللبس .. بصراحه ماابغى اخذ شنط كثيرة .. مالقيت شنطه كبيرة .. اكبر شنطي ولا تكفي لاقل من ربع

لبسي .. اتصلت على رواء : رواء تعالي فوق ابغاكي بسررعه ..

رواء : والله مشغوله ورد .. شويا ويجوا شيخه ودانه .. يالله باي.

مشاعل " تنرفزت من رواء " .

اكرمكم الله رحت لدولاب الجزم .. واخذت لي صنادل وجزم رياضيه وجزم عاديه والابوات .. قعدت امسحهم والمعهم ..

طق طق .. طق طق..طق طق .. " افففففففف شكلها رواء اوريها "

فتحت الباب : نعم .. كانت شغالة خالتي ام دانه ومعاها اكياس و وراها اكياس ,,

شيخه " تخاطب الشغاله ": ماري انزلي بسرعه تحت وجيبي الباقي ياويليك لو ضاع شئ ..

ماري : طيب مزمزيل (موتمزيل) .

شيخه " تدخل الاكياس وانا ابتعدت اناظرها باستغراب " :شيخه .. ايش هالاكياس .. وليش بغرفتي ؟؟ لا يكون سارقه بنك ..

شيخه " تطالعني بنص عين ": بدال كلامك البايخ تعالي ساعدي .. ظهري انكسر ورجلي توجعني ..

ساعدتها بالاكياس والكراتين دوبني بسكر الباب الا انفتح ..

دانه : ورد حبيبي ساعديني ..

مشاعل " ابتسمت على شكل دانه معرقه وحالتها حاله ".. ساعدتها وجات الشغاله وشيخه يساعدونا ..

مشاعل : دحين ممكن اعرف ايش حكاية الاكياس ؟؟

دانه : احنا بنسألك " وهي تأشر على الملابس للي طلعتهم " ايش هالملابس ؟؟

مشاعل : لا تضيعوا السالفه .. عموما هذا لبسي برتبه بشنطه عشان السفر .. بس انتم شكلكم نسيتوني ماالومكم ..

دانه : ورد احنا كل اللي ســ ......

قاطعتها شيخه : صحيح كلامك مو فاضين لكي ولا انتي فاضيه لنا يالله اشوووف البسي العبايه بسرعه ورانا مشوار وبلا حكي زايد ..

مشاعل "ببرود" : على فين ان شاء الله لايكون خدامتك وانا مادري ..

شيخه :شوفي يااانسه مشاعل تراني مو دانه ادلعك .. امشي بالطيب لا انادي امك تعرف شغلك .. مايسكتك غيرها .. ترى ظهري بينكسر .. بسرررعه .

مشاعل " بتردد" : ماما تدري اني بطلع اخاف تخاصم ..

دانه : وليش ان شاء الله تخاصم .. كلمناها ووافقت ..

مشاعل" بفرحه" : اوكي ثواني البس العبايه ..

ونزلنا الثلاثه من لباب الخارجي كأننا حراميا ..

بسيارة خالتي ام دانه وسوقهم مشينا ..

مشاعل " بحالميه" ايش رأيكم نروح البحر؟؟

شيخه "تقلدها" : ايش رايكم نروح البحر ؟؟... انتي هبله قال بحر قال .. مشاااعلوووه لا ترفعي ضغطي .. بالله عليكي انتي عروووسه .. عمرك

شفتي عروسه بيوم زواجها بنروح البحر والناس اللي بالبيت ايش نقولهم لو تأخرنا ..

دانه " ببراءه " : نقولهم العروسه نفسها تشوف البحر قبل ماتسافر .. اايزي ( سهل ) ..

مشاعل : على فين رايحين ..

شيخه ودانه : اووووووص..

شيخه : لو وصلنا بتعرفي .

مشاعل : لا يكون عملية اختطاف .. شيخوووه ترى ماااحب المغامرات ... وانتي يادانه انعديتي من شيخه ..

شيخه " طفرت من الاثنين وغبائهم" : اللهم طولك ياروح .. اليوم بتنوم بالمستشفى .. اتصبحت على وجه مين اليوم.. وهي تتذكر . اها اتصبحت على

صوت النحس اختك " قاصده رواء" .. مشاعل ودانه يضحكوا عليهااا هههههههههههههههههههههه

شيخه : لو مانكتمتوا بسوي جريمه .. سكتوا لانهم يعرفوا شيخه تسويها ..

وصلنا محل كوافير معروف عندنا بجدة : دخلنا وقلت لهم مايحتاج بس هما اصروا لانهم دفعوا عربون .. سألتني الكوافير ايش لون الفستان .. طبعا

مارديت عليها لان الاخت دانه سحبتها على جنب ومدري ايش خرجت لها من الشنطه وشافته الكوافير .. ابتسمت ..

الكوافير: ماشاء الله عليكي هلأ انتي حلوووة وبتصيري احلى .. يخزي العين شو حلووة .. بنستشور شعرك بالبدايه بعدها بنلفوا اوكي ونبدء بالميك

اب .. شو رأيك ياحلووو " بإبتسامه"؟؟

مشاعل "رديت الابتسامه": سوي اللي يعجبك ..

الكوافير : لا ولو رأيك مهم ..

مشاعل : سلمتك نفسي سوي اللي يرضيكي.

الكوافير : اوكي .. بتنخطبي اليوم على ايدي .

مشاعل " ابتسمت " ماتدري اني متزوجه وملكتي اليوم.

جاتني شيخه وهي مخلصه ميك اب ولافه شعرها .. وقعدت تتكلم معايا وبعدها راحت عشان تفك شعرها .. وجات دانه مخلصه ميك اب وكان ناعم

وحلو ابرز عيونها الواسعه ومسويه تسريحه بسيطه لافه شعرها من تحت وجايباه على جنب .. وكان شكلها دلوووع وحلوو..

شيخه شكلها يهببببل عيونها كبيرة ماشاء الله اخذه نص وجهها ,, وتسريحتهتا مرفوعه ..

كنتت اخر وحده اخلص عشان شعري مرررة طويل .. خلصنا ودانه وشيخه ماخلوني اشووف شكلي وصاروا يسمو باله علي ويقرؤا اذكار .. بصراحه

حركاتهم هبله بس مشيتها حبيت اسوي لهم اللي يبغووه ابغى اترك ذكرى حلووة .. ادري فيهم يبغوا يفرحوني ...

شوي اللي السواق غير الطريق وكنا بالقرب من البحر .. انبسطت اساريري وفرحت .. طالعتهم بامتنان .. ونزلت واجهت بحري بحر جده .. عروس

البحر الاحمر احب واقرب شئ لي في جده كلها .. ياما كان ملاذ لي ولغيري .. يشيل سري وسر غيري .. همي وهم غيري ...رغم اللي قالته الكاتبه

سامية المقام .. لا تعشقي البحر ترا البحر غدار .. بصوت مسموع "بتغدر فيني يابحر" .. ابتسمت اخذت نفس بكل قوة ..

انا اليوم ولدت من جدي مشاعل زوجة .... تذكرت انا مااعرف ايش اسم زوجي ... ضحكت بصوت عالي ..

شيخه : مشاعل اتجننتي ؟؟

مشاعل : ههههههههههههههههههههه ههههههههه ...

دانه : مشاعل تعبانه فيكي شئ ..

مشاعل : هههههههههههههههههههه هههههههههه هههههههههه

شيخه : مشاعل انا ضنيتك من زمان اتهبلتي .. بس شكله اليوم بنطيرك مستشفى المهابيل ..

مشاعل : ههههههههههههههههه ..

دانه " بقلق" : مشاعل حبيبتي تعبانه ؟؟

مشاعل " ماقدرت اشوف دانه بهالحاله" : سلامتك قلبي بس بضحك على شيخه .. انا اسمع مستشفى المجانين ما عمري سمعت مستشفى المهابيل ..

شيخه " باستهزاء" : لا ياشيخه .. انا ودانه كنا بالسيارة وانتي لوحدك ضحكتي ..

مشاعل : من قال اني شيخه انا مشاعل وانتي شيخه .. اما عن ضحكتي قبل ماتجوا .. ههههههههههههههههه ههههههههه ..

شيخه : خلاص مانبغى نعرف .. ترى اتأخرنا اذن العشاء وخلص .. صليتم ؟

دانه : ايوه .. وانتي " تأشر علي"..

مشاعل : صليت ..

وركبنا السيارة نص ساعه الا احنا قدام البيت ..

طبعا طلعنا غرفتي مثل مانزلنا ولا من شاف ولا من دري هذا بعد تمهيد رواء الطريق ..

دخلت الغرفه وانا اروح للمرايه بشوف شكلي بس دانه مسكتني وقالت : ليش مستعجله دايما كنتي صبورة ..

ناولتني دانه الفستان وشيخه تقول: ورد غيري بسرعه واحنا عند الباب نستناكي اذا بغيتي مساعده .

خرجوا وخرجت الفستان من الكرتون .. ناظرت الفستان بدهشه هذا القماش اللي فصلته لزواج غازي .. واااااااااو حلوو .. ماخطر في بالي .. نسيته

بالمرة .. اكيد رواء او دانه افتكروا وجابووه .. لبست الفستان .. ولبست الله يكرمكم جزمه عندي من اول مناسبه للقماش .. سميت بسم الله وقريت

على نفسي .. فتحت الباب والثلاثه يطالعوا فيني .. كأني من كوكب فضائي.. طنشتهم ومشيت رحت للمرايه وطالعت نفسي حسيت اني مو انا ماابالغ لو

قلت اللي بالمرايه احلى مني .. بكثير.. اسمع شيخه تسمي وتكبر علي ورواء ودانه يقرؤ علي ...

دق الباب وكانت ماما ....ناظرتني... ووو ...........


&&&&&&&



يتبع>>>

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-09-2010, 01:30 PM
الجزء الثالث

الفصل الاول

((آمــــــــــــين))



هم يقولون ..انت المذنب ..انت المخطيء..انت من حطم ذاتك ..!!وانت قل لهم دوماً :

آمــــــــــــــيـــــــن..

دق الباب وكانت ماما ....ناظرتني... و التفت لها انتظر تعليق ..
مدح او ذم أي شئ .. " شكلي احلم بالمستحيل " .. ماراح اقول اني اخذت على خاطري .. لا والله .. ابداا لان هذا كان المتوقع .. بدل ماينكسر خاطري من برود ماما صرت مثلها باردة وماهمني لا رأيها ولا رأي غيرها ..

ماما " ببرود" : دحين كل هالتأخير عند الكوافير .. اقوول انزلوا بسرعه تحت ..

"وتطالع في شيخه ودانه" وتقول: بدال وقفتكم هنا مع السنيورة " قصدها مشاعل" بدون فايده ممكن ياحلوين تساعدوني .. لاحقين عالشقا ..
جات رواء تتكلم .. قاطعتها " لاني اعرف ماراح تعديها لماما كفايه

الضغط اللي هي فيه .. بسببي " مشاعل: خلاص ماما دحين

بينزلـ....

"قاطعتني ماما وكأنها تستنى مني غلطه عشان تثور علي" :

انتي احد كلمك كله بسببك .. ماصدقت افتك منك وتفارقيني ..

جاية دحين تنكدي على

عيشتي بالحفله هذي .. اصلا انتي مايجي وراك الا البهدله الله

يبهدلك ويتعب قلبك مثل ماتعبتي قلبي ..

مشاعل " بصوت مسموع" : آآآآآآآميــــــــــن .

شيخه " بقهر بان عليها" خالتي بدال ماتقولي رأيك بورد

وتفرحيها .. ايشبك عليها ؟؟ البنت ماسوت شئ .. كل اللي

سوته راحت الكوافير زيها زي

أي بنت ...

دانه" بانفعال واضح بدمووعها اللي على وشك تطيح" :

حراااااااااااااااااام .. خالتي هذي بنتك .. دايما تسكت عليكي ..

وتحبك وماعمرها رفعت

صوتها عليكي ..كنتي غير معاها .. ايش اللي غيرك .. الليله اخر

ليله لها بجده بتخليها تزعل بدال ماتبسيطيها .. ليش انتي

ظالمه .. كلنا نحبها

البعيد قبل القريب الا انتي ..ليش .. لييييييش؟؟؟؟؟

جات ماما وقربت مني .. طالعتها .. طراااااااااااااااااااخ ...

من قوة الكف .. ماحسيت بنفسي الا انا بالسرير .. حل صمت

عجيب .. اذا بتعرفوا احساسي بس بسألكم وان جاوبتوني

بقولكم ايش هو احساسي ـ...


(( ايش شعورك تنخطبي لواحد ماتعرفي عنه شئ , وافقوا

اهلك بدون شورك .. صحيح اني قلت الرأي رأيهم .. بس هذا

مايعني

انهم يحددوا الملكه بنفس اليوم والسفر باليوم الثاني .. هذا كله

وانا مادري ايش اسم زوجي .. حتى ماشفته .. والاخس من هذا

كله اني مادري على

فين مسافره ؟؟ .. انا ماسألت ماما لاني ادري ايش الجواب ..

واالمراره انك تنضربي كف بليلة ملكتك .. اعرف بتقولوا اني

انسانه سلبيه او ماعندي

شخصيه .. مابرد عليكم الا .. ماتعرف الشخص الا اذا عاشرته

وانت مالكم الا اجزاء معي .. ))

اللي شعرت فيه ولاشئ تصدقوني لو قلت لكم كذا والله

ماحسيت بشئ من الحزن .. اللي حسيت فيه ان وجهي صاير

حااار ويألمني واذني مو سامعه

شئ منها ..

سمعت صوت شيخه اللي فتح صمامات اذني" كانت تخاطب

ماما " .. : خالتي على العين والراس طول عمري كنت احبك و

مازلت .. لاني احبك بقولك

.. الظلم ظلمات يوم القيامه .. مو عشانها بنتك تسوي اللي

تبغيه .. وهي تتحملك ,, لا لا لا .. الله يسامحك .. الله يسامحك ..

رواء ساكته ماتكلمت او اني ماحسيت بوجودها .. سحبتني

شيخه وراها .. ورحنا بغرفة التلفزيون وانا واقفه ضمتني بقوووة

لصدرها وانا ماحركت

ساكنه ,, وتجي دانه تضمني من وراااي ... ابعدتهم عني

مشاعل ابتسمت: يالله عاد سيبوا ( اتركوا ) عنكم الافلام وخلونا

بالواقع .. ترى عادي والله ماصار شئ .. تصير باحسن العائلات ..

مشاعل :شيخوووه قلبي ترى اليوم اخر يوم لي معاكم بدال

ماتبكوا فرحوني

مشاعل : دانوووه عمري ترى مااقدر اشوووف دموعك .. يعني

لازم تعكروا مزاجي .. والله عادي .. بالعكس لو ماما ماضربتني او

سوت أي شئ مثل

عادتها باحس اليوم ناقص ..

مشاعل : رواء بلا هالنظرات وهالدمووع اللي يشوفكم يقول مو

انا اللي انعطيت كف .. انتم اللي اانعطيتواا..

مشاعل" اوجه كلامي للجميع" : ترى الحياة كذا يوم ليك ويوم

عليك .. وبعدين خسارة الكوافير و الاوتوكيت والشياكه على

الفاضي .. ابغى انبسط

وافرح واحس ان اليوم يومي .. ممكن ولا كثير علي .. " سويت

اني حزينه "

دانه : والله بخلي اليوم يوم مايتنسى .. الا صح ورد العريس

بينزف معاكي .؟؟ صحيح ايش اسمه ؟؟

طبعا مشاعل لا جواب لانها بكل امانه ماتعرف شئ عن

الرجال ...... سكوت ... وهما ينتظروني اتكلم ..

رواء : ليش الاخوات مايدروا ان اختي الكريمه ماتعرف شئ عن

زوجها .. لا اسمه ولا حتى شكله ولا حتى فين مسافره ؟؟ حتى

انها اتزوجت وهي

ماتدري ؟؟ تخيلوا عمتي دريت وباركت لها و الاخت ورد زي

الاطرش في الزفه .. "بعدين طالعت فيني و قالت ": ورد لا يكون

المثل"قصدها ا

لاطرش في الزفه" هذا لكي ..

اعطيتها نظرة سكتتها..

شيخه : ماابغى ازودها عليكي بس مو معقوله نزفك لحالك ..

شيخه : رواء روحي اسألي امك عن عريس الغفله ..

راحت رواء ورجعت في اقل من دقيقه وياليت جايبه خبر مثل

الناس ..

رواء "باحباط" : ورد .. عريس الغفلة سافر ...

شيخه ودانه وشهد : نعععععععععععم ..

رواء : بسم الله .. ايشبكم علي ..

شيخه : وانتي ماوراكي الا الاخبار اللي زي وشك (وجهك)..

رواء" رافعه حاجب" : لا ياشيخه .. وانا ايش دخلني .. لا يكون انا

اللي قلتله يسافر ..

شهد : شيخه روااء بالله اسكتوا ترى صدعتوني الله يصدعكم ..

اففففففففف ..

دانه "بغباء": ابغى افهم .. " تخاطب مشاعل" : ورد,, انتي كيف

وافقتي على واحد ماشفتيه طيب لو طلع خـال ..

رواء وشهد: ههههههههههههههه ..

شهد :ضحكتيني وانا ماابغى اضحك.. بس تبغي الصدق .. صح

كلام الهبله دانووه .. كيف لو كان قد ابوكي .. بعدين انتي من

جدك عاقلة

كأنك وحده من عصر الجاهلية .. ولا اقول لك هم احسن منك ..

رواء"بهباله" : خخخخخخخخخ حلوووة عيديها ..

شيخه : ماتلاحظوا شئ " وهي تخاطب مشاعل ودانه " .. بنكي

وبرين " قصدها شهد ورواء " تكلموا معناته بيخططوا على

الدمار ..ليش الخال مو

انسان يادانه زيه زيكم "مثله مثلكم".. وانتم " تأشر على شهد و

رواء" لو سمحتوا ماابغى اسمع اصواتكم.. اكرمونا بسكاتكم ..

شيخه : يعني الكل اتكلم وصاحبة الشأن ماسمعنا صوتها ..

مشاعل : ايش اقول ؟؟

شهد " باستعباط" : قولي انا في الروضه,, وهيا اصحابي ساعه

اللعبه,, وساعه كتابي ,, اعرف اصور وارســ....

شيخه اعطت شهد نظرة لو اترجمت كان معناها بخسفك من

الكون لو ماانطميتي ..

شيخه : سلامتك لا تقولي شئ .. وجات ناحيتي وطالعتني

بنظرات مافهمت معناها بعدين قربت اكتر ورتبت شعري وجابت

مكياج من احمر خدود ,,

مشاعل : ليش مايحتاج تحطي لي احمر خدود ..

شيخه طنشتني : الله يسلمك الكف المحترم اللي جاكي غير

لك خريطة وجهك وخلى البحر اخضر والشجر ازرق فحبيت ارجع

الطبيعه بلمسات خفيفة

من ايدي .. وعدلت لي شوي ..

نزلوا البنات بعد مارتبوا نفسهم .. طالعت نفسي بالمرايا اللي

بالمدخل لاحظت الكف اللي اعطتني هو ماما هديه بيوم

ملكتي ..

كان واضح احمرار بخدي اليسار.. رغم التعديلات اللي شيخه

سوتها بس شكله خدي بيورم .. ونزلت خصل من شعري على

خدي .." الله يهديكي

ياماما كان لازم كف كان استنيتي تخلص الحفله دحين

لوسألوني عالاحمرار ايش بقول " .. افففففف <<<< البنت

صايرة بدووون احساس الله يعينها لو انا اللي ضربتني امي

وبيوم ملكتي وربي بسوي

فضيحه من الصياح والنحيب ودموعي اربع اربع .. داخله

جووووووو البنت لوووووووووووول ..





عدنــــــــــــا...

جات رواء بسرعه وقالت : ورد اول ماتبدء الموسيقى بتنطفي

اللمبات والضوء بيسلط عليكي .. على فكره الزفه بتكون ريمكس

ثلاث اغاني.. طيب ..

وانتي عاد خذي راحتك بالنزول .. اتفقنا يالله باي ..

ومثل العاده الاخت رواء مشيت من قبل ماانطق حرف ..

وانطفت اللمبات .. ابتدت الموسيقى قربت من الدرج .. وسلط

النور علي حسيت الانظار كلها علي

"مشاعل"وانا بقلبي اقول : الله يهديكم تركتوني لوحدي.. ولا

المفروض العروسه كلهم جنبها .. الله يهديكي يامشاعل فستانك

مو طويل .. بعدين

مصدقه نفسك عروس والله انك تحزني.. ليش احزن كل بنت

تتمنى تكون ملكتها وفرحها احسن مايكون ..

نزلت ومسوي نفسي ثقه وعادي بصراحه اول ماكنت خايفه

وكان عادي بس من يوم ماشفت الجمع الغفير اللي تحت .. كانوا

قليل ايش اللي خلاهم

يكثروا .. هو انا مو خايفه لا بس متوترة يمكن لاني اول مرة

اتزوج .. او يمكن الكف اللي جاني دحين اثره بيــــن ..

ياربي شكلي اتخبلت .. اتوكلي عالله وامشي اخذت نفس

وارتحت .. وابتسامة ثقه على وجهي .. ونزلت ..



آهن على قلبُ هواه محكمُ


صعبه الجوى منه فيكتم


ويحي أنا بحت لها بسره


أشك لها قلبا بحبه مغرم


ولمحت من عينيها نارحبه


قالت على قلبي هواك سينعم


كانت حياتي فلما بانت بحبها


صار الفؤاد بحبها متيم

كل القصايدمن حلا عينيكي"مشاعل" من دفى يديكي كتبتن

وقلتن


هودي القصايد مش حكي يا "مشاعل" هوبي كل القصايد

حولكي كلن


كل القصايد من حلا عينيكي " مشاعل"من دفى يديكي كتبتن

وقلتن


هودي القصايد مش حكي يا "مشاعل" هوبي كل القصايد

حولكي كلن

هودي الأغاني غرام سنينهودي شوق ونغم وحنين


هودي ايامي مع قلبي اللي بيفرحى


أنا لو لا الهوى أنا مين


هودي الأغاني غرام سنين هودي شوق ونغم وحنين


هودي ايامي مع قلبي اللي بيفرحى


أنا لو لا الهوى أنا مين

كل القصايد من حلا عينيكي"مشاعل" من دفى يديكيكتبتن

وقلتن


هودي القصايد مش حكي يا "مشاعل" هوبي كل القصايد


حولكي كلن
XXX



لحظات تمر .. تاه المكان

وسنين تروح .. عمر الزمان .. والعرس قرب

على طول في ثواني

دوبت في مكاني

وانسيت معاك ...عمري و زماني


و الوقت الي فات وياك ثواني


قربني ليك سبني اعيش احساسي بيك

بتحدي العالم كلو واناوياك .. وبقول للدنيا بحالها ان انا بهواك


ان انتا حبيبي و البي و روحي معاك


قربني ليك سبني اعيش احساس بهواك

انا عشقي ليك "مشاعل" عشق القمر .. من نجمه وليل و السهر


والشوق ليك"مشاعل" فوق الخيال فوق احتمال كل البشر

انا عشقي ليك "مشاعل"عشقالقمر .. من نجمه و ليل و السهر


والشوق ليك"مشاعل" فوق الخيال فوق احتمال كل البشر


من يوم كتابنا ..حلوه الحياة


بتحدى العالم كلو وانا وياك .. وبقولللدنيا بحالها ان انا بهواك


ان انتا حبيبي و البي و روحي معاك


قربني ليك سبني اعيش احساس بهواك


XXXX

اسمعني شو بدي قول قدام الدنيي كلاّ راح خلي كل الناس


تعرف اخباري كلاّ


قلن يا حبيبي قلن هي اللي قلبي حبا ما دام القصة كبرت ما


عاد في شي يتخبى


آه هيدا يا عمري قدرنا آه ولا قوة بتفرقنا


آه هيدا يا عمري قدرنا آه ولا قوة بتفرقنا


الليلة بيبدى المشوار وأجمل عالم ناطرنا بيتي وولاد صغار وانت

بحبك غامرنا


قلن يا حبيبي قلن هي اللي قلبي حبا ما دام القصة كبرت ما


عاد في شي يتخبى


بدي يا حبيبي بقربك كفي سنيني واكبر بحبك يا حبيبي بحبك قد


الدنيي واكتر نسيني الماضي كلو نسيني


آه هيدا يا عمري قدرنا آه ولا قوة بتفرقنا


آه هيدا يا عمري قدرنا آه ولا قوة بتفرقنا


............................


طبعا البنات ماقصروا ولا شعوريا اترقصت مشاعل مع الاغاني

بس كان رقصها رقيق وهادئ وطالعه جناااااااان واتفاعلوا معاها

الموجودين

مشاعل" البنات ماقصروا حمسوووني وصرت ابتسم بفرح ..

مادريت هي الاغاني اللي فرحتني لانها من اكثر الاغاني اللي

احبها وكنت ادري ان اللي

اختارها دانه وشيخه وشهد ورواء.. كانوا البنات يصرخوا ويصفروا

ويصفقوا والامهات والكبار يزغرطوا حسيت الكل فرحان لي بس

اللي حز في

نفسي وقتها ان ماما متضايقه مني.. يالله الحمد لله ..

وصلت اخر الدرج .. وقربوا البنات ومن اول اللي قربوا الرباعاي

المرح وانتم عارفينهم

وبدءت الاغاني .. وراحوا البنات الشباب كلهم يعني العزابيه

بغرفة الحريم الثانيه .. والكبار توزعوا بين الصالون وغرفة الحريم

الكبيرة ..

وشغلوا الاغاني,,

فاتن " مسويه زعلانه" : دحين كنا عندكم هالاسبوع وماقلتي لنا

يامفتريه .. اوريكي .. تخافي نحسدك يعني .. ترى انا مابتزوج ولا

بحسدك ..

شيخه "بدفاع" : فتووونه ياقلبي ترى والله كل شئ فجأه حتى

انا ماقالت لي يعني بتقولك انتي .. اسكتي بالله

مرام "بابتسامه ": اخسروكم منها اول ماسمعت الخبر الا هي

طايره فرح كأنها هي اللي اتزوجت ... مبرروووووك ياااحلوووة

مشاعل : الله يبارك فيكي .

فاتن : مبرووووووك ياعسل ..

مشاعل : الله يبارك فيكي وعقباااالك يارب ..

فاتن : قلت لك زواج لو بموت مو متزوجه ..

دانه : لو جاكي نصيبك بتتزوجي غصبن عنك..

وكلهم قاعدين يباركواا لي .. حتى صديقاتي بالجامعه ايام

الدراسة جووه .. فرحت من قلبي ..

ليلي" بفرح" : واخيييييراا اتزوجتي .. " اعز صديقات مشاعل

والاقرب لها وكان لها غير ليلى .. جمانه و اسراء وتركيه .وكلهم

جووه الا اسراء "

مشاعل "بمرح" : شفتي كيف .. اخر وحده صح ؟؟

جمانه : بس احلى وحده ..

تركيه : فرحت ليكي من قلبي ..

جمانه " بصدق تبكي" ..

مشاعل " اتأثرت من مشاعر صديقاتي حسيت بفرحتهم لي

معقوله اكون محبوبه لهذي الدرجه .. "

"مشاعل" .. قربت من جمانه وحضنتها برقه واتلموا علينا البقيه

الباقيه وحضنا بعض ..

دانه " بدلع و زعل " : وووووورد " .. كلهم التفتوا لها ..

دانه : انا اغاااااااااااااار .. مشاعل لي انا .. و بعدين ابعدوا تراها

رقيقه ماتتحمل ..

ومسكتني من ايدي وقربتني منها .. وضحكواا عليها ..

شيخه : سيبوكم منها تراها وهي تأشر على عقلها باصباعها "

تقصد ناقصه عقل" ..

مشاعل " بحنان" : اخسروكم منها .. ترى دانه اغلى اخت

ودلوعتي ماارضى عليها شيخى اذا انتي الغلا ترى دانه غاليه ..

دانه اتشقق وجهها من الفرح ..

: احم احم ...

كلنا التفتنا ..

مشاعل ابتسمت بصدق : هلا والله ..

منيرة " بابتسامه خجل " : هلا بك .. مبروك .

مشاعل : الله يبارك فيك .. عقبالك ..

منيرة " بضحكة " : لا يسمعك سعوود ..

شهد " بلقافه" : ومن سعوود ؟؟؟

منيرة : زوجي ..

كلهم : ماشاء الله انتي متزوجه ؟؟؟

منيرة : أي وعندي اثنين بعد تؤم..

مشاعل " بابتسامة صادقه نابعه من قلبي من يوم سمعت عن

الاطفال حبيتهم من قبل لا اشوفهم " : والله .. اولاد ولا بنات ؟؟

منيرة : بنت وولد ..

مشاعل : من جد ؟؟ طيب فينهم ماااشوفهم ..

منيرة تبيني اجيبهم معي .. عز الله مب صاحيه انا ان جبتهم ..

بيهبلوا فيني ..

مشاعل : الحمد لله ..

تركيا : على ايش تتحمدي الله ..

مشاعل : على كل شئ .. " الصراحه انا اتحمدت الله ان في

اطفال يعني بنبسط لاني امووووووووووووووت بالاطفاااال " ..

وعرفت البنات بمنيرة وعرفت منيرة بالبنات..

عاد جوه بنات عماتي رهف و سوسن وغيرهم مااقر اعددهم

لاني بكون لسته((قائمه اسماء)) .. على فكرة بنات عمي كلهم

صغار بالمدارس

فمايقعدوا معايا .. واصلا ماجابوهم امهاتهم عشان مايسووا رجه

( يزاعجوا ) ..

واشتغلوا البنات رقص وحماس .. شوي قامت دانه من جنبي ..

مشاعل : على فين ؟؟

دانه" بابتسامه" : ثواني وجايه ..

دانه عند الدي جي وبصوت عالي تقوول : اهدي هالاغنيه وهي

احب اغنيه لقلبي وقلبها.. لاقرب انسانه لقلبي .. لاختي ,

وامي , صديقتي , حبيبتي ,,

لاغلى انسانه ... ورد .. "ورد الربيع" مشاعل ..

مشاعل " ابتسمت بحب وحنان ".. هي تعرف اني ماااقاوم

هالاغنيه .. وكانت احلى اهداء لي صرت

ادن ادن واغني مع يارا

" مشاعل " خذني معك بالجو الحلو .. خليني معك اسرح ياحلو..

" مشاعل " خذني معك بالجو الحلو .. خليني معك اسرح ياحلو..

" هنا دانه صارت تدن دن مع فضل شاكر .. والكل يطالعونا .. وانا

ماعلي من احد ولا دانه .. .. ابتسمت لي بصدق ومحبه ..

"دانه" جمالك جمال ..

"دانه"جمالك جمال مش عادي .. كلامك كلام مش عادي ..

"دانه"شو بدك دلال .. عالصوت الدلال غفيني .. شو بدك غرام ..

ليلي الغرام هنيني ..

"مشاعل" خيالك خيال ..

" مشاعل " خيالك خيال مش عادي .. جايني بزمان مش عادي..

" مشاعل " توعدني بأمان ..

" مشاعل " توعدني بأمان تلأيني ..

" مشاعل " لأيني بمكان .. تننسى الزمان ..ونغني

"قربت دانه مني ووقفتني ورقصنا مع بعض ونحنا ماسكين يد

بعض اللي يشوفنا مايقول بنات ...خخخخخخخ يقول حبيب

وحبيبته"

وكل البنات يصفقوا بحرارة ويصارخوا .. وااااااااااااااااااااو ..

تحمسوووا

"دانه" مشي معي .. ساحرني الحلا .. هالقلبي اسمعي عم

ينده هلا

"دانه" مشي معي .. ساحرني الحلا .. هالقلبي اسمعي عم

ينده هلا

"مشاعل" خيالك خيال مش عادي .. جايني بزمان مش عادي..

" مشاعل " توعدني بأمان ..

" مشاعل " توعدني بأمان تلأيني ..

" مشاعل " لأيني بمكان .. تننسى الزمان ..

"دانه" جمالك جمال مش عادي .. كلامك كلام مش عادي ..

"دانه" شو بدك دلال .. عالصوت الدلال غفيني .. شو بدك غرام ..

ليلي الغرام هنيني ..

هنا قامت شيخه ورقصت معانا ..

"مشاعل ودانه وشيخه" خيالك خيال ..

خيالك خيال مش عادي .. جايني بزمان مش عادي..

توعدني بأمان ..

توعدني بأمان تلأيني ..

لأيني بمكان .. تننسى الزمان ..

جمالك جمال مش عادي .. كلامك كلام مش عادي ..

شو بدك دلال .. عالصوت الدلال غفيني .. شو بدك غرام .. ليلي

الغرام هنيني ..

خيالك خيال مش عادي .. جايني بزمان مش عادي..

توعدني بأمان ..

توعدني بأمان تلأيني ..

لأيني بمكان .. تننسى الزمان ..

جمالك جمال مش عادي .. كلامك كلام مش عادي ..

شو بدك دلال .. عالصوت الدلال غفيني .. شو بدك غرام .. ليلي

الغرام هنيني ..

رواء وشهد " بلقافتهم المعتادة قال ايش بيسوا زي دانه "

بصوت عالي : وهذي الاغنيه مننا لمشاعل .. ونرحب فيكم اذا

بترقصوا معانا ...

وكلنا ضحكنا على هبالتهم .. هبالة مراهقة ..

واشتغلت اغنية راشد الماجد

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تحرمونا منه

هلي لا تبعدوني عنه.. هلي لا تبعدوني عنه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تحرمونا منه

هلي لا تبعدوني عنه.. هلي لا تبعدوني عنه

مثل ماهو قطعه مني ..انا انا تراني قطعه منه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه ..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تبعدوني عنه

هلي لا تحرموني منه

هلي..هلي الله يسامحكم اذا ماكان عاجبكم .. هلي..هلي الله

يسامحكم اذا ماكان عاجبكم

هلي تكفون طالبكم احس بشوفه الجنه .. هلي تكفون طالبكم

احس بشوفه الجنه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تبعدوني عنه

هلي تكفون خلوني معه ولا تلوموني

هلي مااريد انا غيره ولا يغني احد عنه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه..تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تبعدوني عنه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تبعدوني عنه

حشا ماكنت له جاحد ولا حب من طرف واحد.. حشا ماكنت له

جاحد ولا حب من طرف واحد

شكيت لراشد الماجد بسبايبكم هلي غنى

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيه تحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

تحبه؟..اموت انا اذوب ادوخ فيه والله وميت فيهتحبه؟.. وعقلي

وقلبي وروحي يعلني ماابكيه

هلي لا تحرمونا منه.. هلي لا تبعدوني عنه

هلي تكفوووووووووووووووووووون ..هلي تكفوووووووووون

خلوني معاااااااه ولا تلوموني

هلي ماااريد انا غيرررررررررررررره .. هلي ماااااااااريد انا

غيرررررررررره......

" عاد ماااقولكم ايش الحماس اللي بهالاغنيه حتى منيرة قامت

رقصت معانا ,, اللي يشوفني يقول عروسه خبله كل شوي

تترقص

بصراحه ماحسيت انه فرح او ملكه يمكن لانه بالبيت " عندنا

بجده معظم الناس تسوي الملكه بقاعه افراح مثلها مثل الزواج"

ويمكن

لان كل الموجودين من الاهل او لان مافي زوج يتنص(( يتزف))

معاي .. ماحسيت .. وكلهم بنات اللي معي بالغرفه حسيتها

حفله اكتر منها ملكه

وصاروا البنات كل شوي يهدوني اغاني واللي تهديني شعر على

لسانها واللي تهديني رقصه .. يعني بصراحه فللللللللللللللله "

على قولة اهل جدة"..

ووعلى الساعه واحده .. جات ماما ونادتني .. رحت لها والبنات

معايا .. لان اخت العريس حصه <<< تذكرووها اللي قالت انتي

خضيريه وحنا بدووو ......

هذي واخواتها .. بيلبسوني طقم الذهب .. وكانن طقم ذهب

اصفر.. بصراحه تااااامه ماحبيته .. لاني احب الذهب الابيض اكتر

وغير كذا كان الطقم

جدااا غالي وثقيل وانا مااحب هالنوع ..

شهد "بهمس" : شوشو .. اعوووذ بالله ماعندهم ذووووق ..

رواء: اسكتي بالله عليكي .. شوفي لبسهم بالمرة مكلفين (

يعني لبسهم غالي ومكلف بالنسبه على ملكه بالبيت) .. الا

منيرة احسها غير ..

شيخه : والله مهما قلتم تراهم اصحاب نعمه ..

مشاعل " بهمس" ممكن تنقطوني بسكاتكم الله يكفيني شركم

لاااطلق بسسببكم ..

" ايش فيكم تطالعوني كذا .. مهما كان .. ترى مافي بنت تتمنى

الطلاق .. لو ايش ماصار "..

واكتملت الليله سهر و ضحك .. وبالاخير لما لبسوني الطقم ..

وعالساعه اثنين الناس بدؤ يروحوا .. الا الثلاثي المرح .. بيباتوا

عندي ..

طبعا جاتني اطقم ذهب كثيرة هدايا .. وبالاخير .. راحوا خالاتي

وقبل لا يروحوا ودعوني بحراراة و خلوا شغالاتهم عشان لا قاموا

بكرا يساعدوا
..

طلعت غرفتي وفسخت ملابسي ولبست بجامه ..

دق الباب ..

مشاعل : ادخل ..

دخلوا البنات كانوا مغيرين لبسهم .. شكلهم لبسوا بغرفة رواء..

شيخه : يالله ياحلوة مافي وقت لازم نحط الملابس بالشنط ..

مشاعل " ببراءة" : أي ملابس ؟؟؟

شيخه : مشاعل لا تستعبطي .. بالله عليكي أي ملابس .. اكيد

ملابس سفرك .. ولا انا غلطانه ؟؟

دانه : شيخه ترى مشاعل سهرانه وتعبانه لا تزوديها لازم ندلعها

طول عمرها دلعتنا ..

شيخه : قلبي اتكلمي على نفسك .. انا محد دلعني ..

جات رواء وشهد وجلسوا يفتشوا بالاكياس ..

وطلعوا اللي فيها ..

كانت ملابس كثيرة من بناطيل وبديها وغيره ..

مشاعل : هذا لمين ؟؟

شهد : للجنيه اللي بالشارع الثاني .. مشاعل ايشبك صايرة

غبيه ..

مشاعل " اخذت نفس بقووووة لانه مافيني حييل ارتب

الشنط " : بنات لو تحبوني ممكن اطلب منكم طلب ..

كلهم مع بعض : عيونا لكي ..

مشاعل " بابتسامه كسوله وخجل طفولي تجذب اللي حولها " :

رتبوا لي شنطتي ... اماااااااااااااااااانه .. والله تعبانه


____________________













...........................................












انتهى الفصل من هذا الجزء






















وش تتوقعوا بيرتبوا الثلاثي المرح .. او الرباعي المرح شنط

مشاعل ؟

وش بيصير بحياة مشاعل الجديدة ؟

وكيف بيكون سفرها وكيف بيكون وداع اهلها صعب ولا سهل ؟؟

ووين ماجد اخوها الصغير ليش مااانذكر بهالبارات ؟؟؟؟

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-09-2010, 01:34 PM
الجزء الثالث



الفصل الثاني


(( كلنــا ..والحياة ..لا فرق!!..ءامنا بأن الحياة لا تساوي

شيئا ..وتعلمنا ..لنفترق ونتألم من لا شئ ..!!))

دانه , شيخه , رواء, شهد ... ههههههههههههههههههه

دانه : ورد قلبي من قال بنخليكي تشتغلي ياعروس ..

رواء "بحنان ": ارتاحي .. وراكي سفر .. نحنا بنرتب ..

شهد : لا ياشيخه .. اتكلمي عن نفسك انتي وهي .. عني انا

مرهقه ومافيني ,,

شهد" وكأنها تفكر" : امممممم اوكي بشرط تعطيني نورس و نوريستا ..

شيخه " بنظرة نرفزة": شهد يا طفلة بالمهد حركات الاطفال اتركيها ,

قاعده تساومي بنت خالتك من زينك ولا زين ترتيبك

اقول قومي قومي مامنك فايدة ..

مشاعل "تضايقت من كلام شهد ومن نفسي لاني مافكرت

بنورس ونوريستا و الادهى اني مافكرت بعصافير الحوض .."

"معلومة مهمة نورس ونوريستا هذول عصافير مشاعل ,, و

عصافير الحوض هم اسماكها

وهي لها فترة مهملتهم مو تقصير منها لا لكن بسبب

الظروف اللي شغلت افكارها "..

نزلت لهم وانا اطالعهم بحنان : كنتم معي بالحلووة و المرة ..

وانا نسيتكم اعذروني رغم ان عذري مو مقبول بس ادري انكم

بتسامحوني مالي

غيركم ومالككم غيري".

" مع نفسي : كيف اقدر اقنع ماما اني اخذ معايا عصافير الحوض

ونورس ونوريستا"

رواء : ورد ايش بتسوي فيهم "وهي تأشر عالعصافير

والاسماك"؟

مشاعل "قفزت من مكاني " : بسم الله فجعتيني ..

رواء طنشت كلام مشاعل وعادت السؤال..

مشاعل : مدري تتوقعي ماما ولا بابا بيرضوا اخذهم معايا ؟؟

رواء : والله انك طيوووبه اكتر من اللازم .. انت تدرى انهم

بيرفضوا ..

سكت ..


تذكرت حبيب قلبي ماجد .. نور عيني .. بروح ابوسه مثل العاده

توجهت لغرفة ماجد اسلم عليه واملي عيوني من شوفته ..

وانا رايحه غرفة ماجد .. اعترضت طريقي رواء ..

رواء "بارتباك واضح رغم انها حاولت تخفيه بس على مين" : و

وررد .. فين رايحه ؟؟

مشاعل " حسيت بغبائها" : رايحه هولويود وراجعه تأمريني

بشئ من هناك ؟؟

رواء " حاولت تشغلني بمرحها" : ايوه اذا ماعليكي امر ابغى

شوية توم كروز على حبتين جوليا روبرتس على أنــ..

قاطعتها بمسكة ايدها وبعدتها عني .. وصلت غرفة ماجد ..

ابتسمت بحب لحب حياتي لاخوي و ولدي ماجد..

فتحت الباب وشغلت اللمبات .. .. رحت غرفته مالقيته فيه .. ولا

بالحمام (عزكم الله)

فتحت عيني عالاخير ..

مـــــــــــــــاجد ..

جات رواء تركض : اوووووص ..

مشاعل " بإنفعال" : فين ماجد ؟؟ رواء .. فين ماجد ماتسمعي

ايش اسألك ..

رواء " بخوف " : مدري .. ايش دراني انا ..

مشاعل : والله لو ماقلتي لي فينــ ..

ماما : و ايش تبغي فيه ؟؟

مشاعل " رغم اللي بقلبها وخوفها لكن مو ظاهر منه شئ":

بسلم عليه واشوفه ..

ماما : مو لازم تشوفيه و اذا على السلام مستغنين عنه .. ممكن

تروحي تكملي حمولتك ..

مشاعل "بهدؤ" : ماما لو سمحتي بس اشوفه والله بشوفه بس

مو اكثر ..

ماما " وكأنها تتلذذ بتعذيبي" : ماجد مو بالبيت ..

.. مشاعل ساكته .. : فينه ؟؟؟

ماما : ارسلته يومين مع ياسر يسليه ..

ماكانت تدري ماما ان بكلماتها هذي قضت علي ..

بخاطري " ليش ؟؟ ليش ياماما حتى بأخر لحضاتي معاكم ؟؟

ليش تكرهيني انا بنتك ايش غلطتي ..

اذا غلط سامحيني ادري اني غلط بس المسامح كريم .. ايش

ذنب ماجد ؟؟

طالعتها بدون أي تعبير رغم الالم بداخلي وانا اردد بقلبي الله

يسامحك الله يسامحك.."

تركتها وانا بطريقي لغرفتي : رواء كنتي تدري وسكتي صح ؟؟

رواء "بحزن" : ايووة .. بس غصبن عني ..

مشاعل : عادي خذي راحتك .. متعووده.

دخلت غرفتي ..توجهت للتسريحة اخذ مكايجي واكسسواراتي



دانة "بنعاس" : ورد خالة مابتوافق تاخذي العصافير .. خليهم

عندي ..

شيخه" وهي ودها تضارب مع احد ومالقت الا دانه الدلوعه"

تقاطعها : داانوه ترى مشاعل ادرى فيكي مني ,, اولا / مو

فاضية دايما

تخرجي , غير انك بأول ماتبدء الدراسة وراكي جامعه.

ثانيا / البوسي كات " هذي قطوة دانه .. مشاعل ماتحبها مو

عشان شئ لا .. بس لان مشاعل عموما ماتحب القطاوي و لا

تدانيهم " تبعك

ماتخلي خلق الله في حالهم تذكري لما جبتيها هنا ,, بغت تأكل

الاسماك لو ماااصرخت مشاعل ..

مشاعل "دانه وشيخه يتهاوشوا مثل العاده وانا اطالعهم بحب ..

بأشتاق لهم ولهواشهم .. الله يسامحك ياماما حتى ماجد ابعدتيه

عني كأني

جرثومة بس اليوم كان خليتيه بس اليوم املي عيني من شوفته

انا تاركه لكم كل شئ "

دانه"باستفزاز" : شيخه ابغى افهم شئ وااااحد ليش تغاري

مني ..

شيخه "بشهقه" : نعم نعم .. اناااا "قالتها بكبرياء وغرور" اغار

منك انتي ليش ناقصة يد ولا رجل ,

شيخة : ممكن سؤال " وبصوت عالي شوي" ليش تظني اني

اغار منك؟؟؟

دانه "بهدؤ و دلع" : بكل بساطه ماتحوبي(ماتحبي) تشوفيني

مع ورد لانها تحوبني اكتر منك وتهتم فيني وتدلعني

شيخه "باستهزاء" : دانووه لا تأخذي مقلب بنفسك ترى مشاعل

حنونة مع الكل ومو غريب عليها الموضوع ..

اما عنك فأنتي اللي تتدلعي دلع بااايخ ,, مو لايق عليكي

بالمرررررررة .

دانه "وفيها بكاء" : ورد شوفي شيخه ..

مشاعل " تضايقت من حركات شيخه .. تتقصد دانه بالعاني" :

شيخه سيبيها ( اتركيها ) , ممكن بدال مهاوشاتكم تجووه

تساعدوني

وراي اشياء كثيرة ماخلصتها ..

الله أكبر الله أكبر ..

وبهالوقت أذن آذان الصبح و وحده وحده منا قامت تتوضأ وصلينا ..

ورجعت انا والبنات نرتب اغراضي هم تكفلوا بلبسي .. وانا

بحاجاتي

الثانية .. وقعدوا يتكلموا معايا وانا سرحانه بعالم مااايعلم فيه الا

ربي حتى انا مدري فين (وين) سارحة ..

شهد " بتعب "صارت الساعة 9:50 دقيقة ونحنا باقي لنا شوي

ونخلص هم متى بيجوووه ؟؟ تعبت ..

مشاعل " ببرود " : شهد ايشبك مستعجله على فراقي , تراكي

لاحقة ,

بعدين اذا تعبتي عادي ياقلبي روحي استريحي .. مابقى شئ ..

شكراااا عالمساعده نردها لك بالافراح .. " وابتسمت "

شهد اللي واضح عليها الارتباك والندم على شئ مو قاصدته :

مـشـ ..

رواء : ارتحتي ياشهد .. خفت دمك مو بكل وقت حلوووة .. محد

غاصبك تقعدي معانا

واذا بتروحي روحي .. واختي اذا هي تقيلة على قلبك تراها

اخف من الريش على قلبي و ماارضى عليها

.. اذا ماما اللي هي امي وجابتني بالدنيا مااسكت لها ان

تعرضت لمشاعل فكيف لو كنتي انتي ..

مشاعل : رواء ليش العصبيه .. عادي ما قـالــت شئ ..

دانه "بنرفزة" : شيخه بدال ماتتفلسفي علي شوفي اختك ..

شيخه " بعصبيه و دموعها بعينها " : بفهم شئ انتي يا دانه ولا

انتي يارواء تحسبوا نفسكم الوحيدين اللي تحبوها

وصعب عليكم فراقها " تقصد مشاعل" و انا واختي شهد نكرها ..

رواء وندري انها اختها .. اما انتي فلا ترفعي صوتك علي

مشاعل ادرى بغلاها عندنا وبلاش حركات مالها داااعي تفهمي

ولا تبغيني افهمك بطريقه ثانية ..

مشاعل "بنظرة إستهزاء" تصفق بيدينها : لا برافو عليكم

بصراحه مشهد ولا اروع دحين انتم مسوين هالتمثليه كلها ليش

؟؟

مشاعل " بجدية " تكلم شيخه : كنت أظنك أعقل من كذا .. هذا

وانتي الاكبر فيهم ..

كملت "وهي عاقدة حواجبها" : وانتي يادانه صحيح اللي قالته

شيخه انا دلعتك اكتر من اللازم ..

الغلط اني مااعتبرتك اخت لا .. " دانه تغيرت ملامح وجهها لذهول

مسرع ماتحول لدموع حزن و حب بعد اللي قالته مشاعل"

مشاعل : اعتبرتك بنتي رغم ان الفرق بيني وبينك سنه ويمكن

اقل بس دااايما كنتي بنتي الدلوعه عروستي اللي العب معاها

واهتم فيها .

مشاعل وهي تكلم رواء : انا قلت البنت كبرت وعقلت وبتصير

نعم الاخت ونعم الام لماجد .. " هزت رأسها بعدم رضا" ..

كملت مشاعل : شهد ماقصدت شئ .. بحسن نية تكلمت ..

يعني الواحد مايقدر يتكلم اللي يبغاه ..

وانتم تدروا اني احب حرية الرأي .. واذا هي تعبانه فيحق لها

لانها من امس سهرانة

والان الساعه قربت 10 الصبح يعني لها يوم تقريبا ً

صاحية وهي صغيرة ماتتحمل .. وبصراحه هي اقوى منكم كلكم

رغم انها اصغركم ..

انفتح باب الغرفة والكل توجهت نظراته للباب الا مشاعل "..

مشاعل " كلهم طالعوا لما انفتح الباب الا انا كان ظهري عالباب و

ماحاولت التفت لاني ادري انها ماما وجايه تقولي اتجهزي قريب

بيجووو

وفعلا هذا اللي صار"

ماما : مشاعل يالله اتجهزي اتصلوا الناس نص ساعه بالكتير و

يكونوا هنا ..

و ببلاش تأخير .. مايحتاج .. زوجك مو موجود معاهم .. سافر ..

يعني بلا مكياج ولبس فاضح ماله معنى ..

مشيت وسكرت الباب وراها ماكانت تدري ان كلماتها توجع .. بس

هانت بفارقهم وبيرتاحوا مني و من همي ..

مشيت لدولابي اختار اللبس اللي بلبسه بالسفر .. احترت ايش

البس ..

بسافر بالسيارة ولا بالطيارة .. بالاخير .. اخترت فستان مريح

يوصل لنص الساق حرير ناعم بربع كم

لونه بيج وعليه ورود وردية صغيرة .. واخذت معاه صندل واااطي

بدون كعب وله حبال تنربط لاعلى من نص الساق

بصراحه انا مااخترت هاللبس الا عشانه ناعم و مريح بالسفر ..

واذا كان على اناقة اللبس فكانت محض صدفه(هذا تواضع من

مشاعل ولا هي

قمة بالذوووق كل لبسها ذوووق حتى ملابس البيت وهذا يدل

على رقيها ) ..

توجهت للحمام بدون أي كلمة .. واخذت لي شور سريع .. رغم

كان بنفسي اخذ وقت اطول بالحمام انتعش فيه ..

طول الثلث ساعه اللي بالحمام وانا افكر بكل اليومين اللي

راحوا .. معقوله تزوجت .. معقوله مشاعل

اللي الكل بالمدرسة يتمنى يصاحبها مو بس عشان جمالها لا

عشان شطارتها وامتيازها .. واخلاقها العالية

مشاعل اللي دخلت الجامعه و المعجبين حواليها من كل صوب ..

مشاعل اللي مابقى شاب من شباب العايلة ماطاح في حبها

حتى اللي اصغر منها .. رغم اني مااعطيت احد وجه ..

كانت احلامي ماتنوصف .. تمنيت اشياء كتيرة ..

لكن الواقع كان غير .. الحلم يبقى حلم .. والواقع بمعظم الاحيان

يكون امر من الخيال ..

.. بس بالاخير الواقع لابد منه ..

شيخه و دانة و رواء و شهد .. ادري انهم متوترين عشاني

مسافرة وبعيش بعيد عنهم ..

ادري بحزنهم اللي يدارووه بإنفعالهم على بعض وعصبيتهم ..

هم حنونين على بعض وانا مو خايفه عليهم دامهم مع بعض

بس اللي قلته لهم قبل شوي .. كان لتهدئتهم مو اكثر من كذا ..

مايصبرني على اللي انا فيه غيرهم بعد الله سبحانه ..

" ابتسمت لنفسي بالمراية بعد مالبست روب الحمام " وقلت :

اليوم بتبدي حياة جديدة و رحلة لدنيا غريبه

مع ناس جداد ماتعرفيهم ولا يعرفوكي ..

و زوج عمرك ماشفتيه بحياتك .. غريب عنك .. العايلة كلها

غريبه .. يخطبوني بدون مايعرفوني ..

والاغرب ان زوجي المصون اللي ماااعرف عنه حتى اسمه

ماطلب يشوفني .. طيب ممكن اكون مو حلوة ..

احس ان اخواته الكبار وبالاخص اللي اسمها حمدة مو

طايقتني ,, وكان واضح عليها من كلامها

" حنا بدو وانتي خضيرية" ..

بإستثناء منيرة اللي كانت طيوبة معايا..

دق باب الحمام ..

مشاعل"بصوت عالي نوعا ما" : دحين طالعه..

اخذت نفس بقوووووة .. وطلعت مالقيت احد بالغرفة .. قفلت

الباب وغيرت ملابسي ماحطيت شئ بوجهي ..

غير اني دهنت جسمي عالسريع بكريم يرطبه وتعطرت وحطيت

مرطب بطعم الشوكولاه على شفاتي .. و استشورت شعري

عالسريع

مو عشان اسرحه او اسيحه .. استشورته عشان يجف.. بعدها

سويته ضفيرة (جدايل ) .. لبست عباتي .. دورت على الشنط ..

ومالقيتها اظنهم نزلوها الشغالات .. لبست عبايتي .. واخذت

اطالع غرفتي وكل ركن فيها ..

اظن البنات تركوني لوحدي وقاصدين اقعد مع نفسي ..

بصوت هامس : بودعك .. بودع ايامي .. طفولتي .. مراهقتي ..

نضوجي .. ايام فرحي .. و ايام حزني .. حتى مرضي ..

أويـتيـني بلحظات الكل تخلى عني .. كنتي الحنونه .. لك معزة

بالقلب .. استودعتك الله الذي لا تضيع ودائعه ..

" ابتسمت ابتسامة وداع كانت خليط بين الحزن والفرح والذكريات

من كل صوب " ..

نزلت درجات الدرج .. وشفت الكل بالصاله .. انا بالعادة مااحب

لحظات الوداع بالمسلسلات والافلام .. اجل كيف لوكان هالوداع

لابد منه بحياتي .... آآآآآآآآآه ..

قربت منهم وكان الكل من ماما وبابا واخواني موجود حتى

خالاتي عماتي .. ابتسمت ابتسامه مشرقة ..

وسلمت عالكل ابتداء بالاقرب .. اتصلواا الناس على بابا وقالوا

انهم ينتظروا برا ..

طالعت بابا "ببرود مو طبيعي وسلمت عليه و على شفاتي

ابتسامه بارده ..

صدقوني انا مو متقصده او متعمده هالشئ لا ابدا بس مو

بيدي .. احس اني اسوي الشئ بدون ارادة مني تطلع عفويه ..

قربت من بابا اكثر و قلت له : أشوفك على خير .. انتبه على

نفسك .. وجيت ماشية مسكني مع ايدي ..ناظرته بنظرة باردة..

بابا " بحنان ابوي" : الله يوفقك يابنتي .. اللي سويته في

مصلحتك .. لا تزعلي مني .. لانك بتدعي لي بعدين ..

مشاعل" ابتسامتي لا شعوريا تغيرت من البرود للامبالاة " قربت

منه اكثر وهمست بصوت مايسمعه الا انا و هو..

مشاعل : جزاك الله خير بابا على كل اللي سويته عشاني

كملت :استاذ سعيد "ابو مشاعل" عسى بُعدي يفرحكم ويجلب

لكم سعاده ماتنوصف .. تحركت بدون مااترك له مجال يرد ..

رحت لماما و كنت اظن وداعي لها صعب .. كانت تسوي انها

حزينه بفراقي واستغربت الوضع .. سلمت عليها .. قربتني منها

وقالت : روحه بدوون رجعه .. قولي ااامين .. ابتسمت ابتسامة

سخرية .. ورديت عليها

مشاعل : آآآآمين وان رجعت يجعل يومي ليلتها اخر ايامي

بدنيتك ياماما.. دام هذا اللي بيفرحك فالله يجعلها دوووم من

فرحة ..

قربت من هاني وسلمت عليه ضماني و عيونه تهدد بدموع

صادقه ابتسمت بحنية : هاني انتبه على اختك رواء وعلى

ماجد ..

وما اوصيك على ماما و بابا تراهم امانه ..

هاني"بقهر" : لا تفكري بغيرك دام محد فكر فيكي ..

مشاعل: الله ماينسى احد .. ضميته لصدري وحسيت بدموعه

على ملابسي بس انا ماكانت ولا دمعه بعيني ..

توجهت للبنات واولهم شهد ..

مشاعل : شهد انتبهي على نفسك .. سامحيني ان غلط عليكي

بيوم ..

ماكملت كلامي الا شهد بحضني و تبكي .. ابتسمت وكملت :

مايحتاج هالدموع ماااستاهل .. خلي شويه بيوم زواج شيخه ..

دانه كانت دموعها مغطيه عينها ..

مشاعل : دانه دلوووعتي .. تبكي .. اذا تحوبيني لا تبكي ..

بدل ماتوقف بكاء الا هي زاااادت .. حاولت اهديها بس مافي

فايده ..

دانه تبغى تتكلم و مو قادرة من كثر البكي .. حاولت اهديها ..

يادانه ياقلبي خلاص والله مايسوى الموضوع ..

طالعت شيخه اللي كانت هادئة .. وهذا الشئ مو من عادتها ..

مشاعل :شيخه أ ...

قاطعتني شيخه بحركة من يدها تعني ماله داعي الكلام ..

شيخه : مشاعل كنتي الاخت و الصديقة .. "وبعيونها دموع بدت

تظهر للناظر " تتذكري احلامنا ..

قلنا بنتزوج اخوان او اصدقاء عشان مانفترق .. " وبدت دموعها

تتساقط مثل المطر لا جرى وصار شلال ..

مشاعل ضمت شيخة لصدري بكل محبة الكون .. شيخه

صديقتي بالدنيا اختي اللي ماجابتها امي .. امي اللي ماتبغاني

بحياتها .. امي اللي

تكرهني لاسباب كثيرة مو لسبب واحد ..

مشاعل : آآآآآه ياشيخه ياتؤم روحي لو تدري ببعدي باريح

وارتاح ..

" شيخه طالعتني بإستفهام "

مشاعل " بحزن واااضح " : شيخه انتي تدري عني كل شئ من

البداية ليومك هذا .. انتي اقنعتيني انسى واقبل الزواج ..

شيخه انا انسانه لي طاقة معينه ان الضغط اللي اعانيه اتعدى

حدودي ماراح اتحمل .. ماراح اتحمل ..

بمووووت .. وبتذكريني و تقولي صدقت مشاعل باللي قالته ..

شيخه : بسم الله عليكي لا تفاولي ايشبك هبله انتي بسفر لا

تفاولي ترى قلبي مو متحمل بنجن ان صار لك شئ ..

مشاعل : سلامتك من الجنون .. ابغاكي تصيري عون لي .. انتي

الاقوى ..

شيخه اذا طلبتك تلبي ؟؟

شيخه : تسأليني يامشاعل وانا قلبي لكي ..

مشاعل "برجاء" : انتبهي على نفسك و أوصيك بدانة تراها

وحيدة من بعدي ,, ماعندها اخت و امها داايما مو فاضيه

انتبهي عليها أماااانه ..

شيخه : لا تخافي عليها دام هي دلوعة تؤمي بدلعها بس هااا

قولي لها لا تزودهاا ..

مشاعل : اما انتي فأطلب من ربي يحميكي ويخليكي لي .."

ابتسمت وابتسمت شيخه وهي تبكي ..

تسألت بيني و بين نفسي ليش دموعي عيت تنزل .. هل انا

انسانه قاسية ما اتأثر بدموع احد ..

كنت بيوم من الايام مرهفة الاحساس دموعي تنزل بأقل

المواقف وبهالموقف بالذات لو كان

من سنتين كان نزلت شلالات من الدموع .. سنتين من حياتي ..

ودعتهم .. هاني يستعجلني وبابا بعد اللي قلت له ماعاد كلمني

و لا صار يحط عينه بعيني كأنه يتجنبني ..

دانه " تصرخ بصوت عالي " : مشـــــــــــــــاعل لااااا تروحي امااانه .. تكفى ... لا تتركيني .. مالي احد .. مالي احد

مشاعل انا احبــــــــك .. والله بعطيكي كل اللي تبغيه بس لا

تسيبيني .. ماااتحمل .. راح اسمع كلامك والله

وطالعت بشيخه و قالت : شيخه اقسم بالله ماعاد اتضارب

معاكي .. وكل شئ بتقوليه بسويه .. بس قولي لها ..

لا تتركني ماااعند اخت غيرها حتى صديقات ماعندي .. حتى ام

ماعندي ..

مشاعل "ركضت لدانه اهديها" : دانه لا تقولي ماعندك ام .. انتي

تدري قد ايش امك تحبك صح ولا لا ء؟

دانه " بصوووت عالي سمعها الكل من البداية" :

لاااااااااااااااااااااااااااا ماعندي هي دااايما مشغوله عني بالحفلات

و المناسبات و الطلعات

انتي اللي كنتي جنبي لو مرضت .. بفرحي جنبي .. بحزني

جنبي.. ابغاااااكي ..

" تعلقت فيني دانه ومو راضيه تفكني تمسكت فيني لاخر لحظه

لدرجة حسيت ان ذراعي تشققت من اظافرها .. فكوها عني

بقووة لان اهل زوجي المجهوول بره ينتظروني ..

وانا اصارخ عليهم : بشويش عليها حراااام عليكم يدها لا

تنخلع .. " ماكان همني يدي .. اللي همني يدها .. هذي دلوعتي

وبصوت عالي : هذي دلوعتي لاحد يأذيها .. أمانه برقبتكم كلكم ..

دانه و ماجد ..

جرتني ماما لعند الباب وهي تقولي : لعبتي براس

الكل حتى دانه.. سحرتيهم .. ياساحرة .

شيخه : خالتي حرااام عليكي كفاية اللي نحنا فيه خلاص

بتروح .. بترووووح مششاعل .. ايش تبغي منها ؟؟

مشاعل " بخوف واضح" انتبهي عليها ياشيخه .. شيخه انا

مااخاف عليكي لا انتي ولا رواء لان رواء قوية مثل ..

" طالعت بماما وكأني اقول رواء قوية مثلك " وبعدها كملت : لا

تنسي دااانه و ماجد ..

توجهت لنورس و نوريستا واخذتهم وهذا كله قدام عيون ماما .."

وكأني ابغى اقهرها .. مو كأني الا اكييييد ابغى اقهرها بأي

طريقة "

رواء : مشاعل لا تروحي ..

مشاعل : فات الاوان رواء .. انتبهوا على نفسكم .. احبك رواء

واحب دانه واحب شيخه و احب ماجد وهاني .. حتى ماما وبابا

حتى ياسر ..

أحبـــــكم كلكم .. كلكم .. مااقدر اقوول اني حزينه على

نفسي .. انا حزينه لبعد الغالين علي ..

خايفه احد يهملهم .. اخاف يصير لهم شئ ..

ولا انا ماهمتني نفسي دامها ماهمت غيري

..

خرجت من الباب الرئيسي" بعبوس و أسى وحزن .. هذا عمر

ياناااس عمرر.. "

وشفت بابا يتكلم مع رجال باين عليه كبير بالسن .. و يمكن اكبر

من بابا بكثير ..

اشر لي بابا اقرب منه طبعا .. انا كنت متلثمة كعادتي .. رحت

عند بابا ..

بابا : ورد بنتي قربي سلمي على عمك ابو زوجك ..

وانا بصراحه حسيت نفسي غلط و منحرجه بالمررررة ..

قربت بتردد وهو كان ماد يده وبسته بيده وجه وقفا بعدها على

راسه .. وهذي عادتي وحسيته استغرب من حركتي

انحرجت اكثر ..

قلت بقلبي " ايش الغباء هذا دحين يحسبك هبله وانتي مسويه

فيها بنت ناس .. وانا ابرر لنفسي بس انا داايما كذا اسلم

عالكبار "

انا من الاحراج ماادققت فيه ولا طالعته ..

: شخبارك بنتي ؟؟

مشاعل " اقشعر بدني لصوته كان دافي و حنون و حلو" رفعت

رأسي شوية شويه وطالعت بعيونه ..<<<< حشى مو ابو

زوجها و بمكانة ابوها اخسسسس مهيب هينه البنت .. قزت

الرجال قز .. مسكينه ماحست بحنان هالكثر و من صوووت غريب

عليها وقريب منها ..

وكأنها تعرفه من زمن .. من زمن بعيييد ..<<<< مسكينه مب

شايفه خير لالا تفهموني غلط اقصد ماحست بحنان مثل كذا

مشاعل "ابتسمت من قلبي .. كان حنون .. اول مرة من يوم

ماقالوا لي اني بسافر حسيت بفرحه بسيطه "..

حسيت الرجال انحرج ..من نظراتي ..

بابا : مشاعل ايشبك ماتردي عمك من اول يسألك ..

مشاعل : "بخجل ونعومة وبصوتها الرقيق " : الحمد لله ..

: زين بنتي نتوكل , الطيار بتحرك بعد نص ساعه ..

بابا : يالله على بركة الله .. تركنا العم .. والتفت بابا يطالعني

وقال : مع السلامه لا اوصيكي على زوجك وبيتك .. وحضني

بقووة

بابا : مع السلامه .. في أمان الله و حفظه ... مشي داخل البيت

ضليت وااقفه اطالع في الغبار ..في الهواء ..

يعني بيخليني اروح لوحدي مابيجي يودعني للمطار .. مو كفايه

عليهم اللي بيسووه فيني ..

طالعت البيت اللي ضنيت بيوم انه بيتي .. شعور غريب انك تحس

نفسك غريب عن اهلك .. مو مرغوب من اقرب الناس لقلبك ..

وانا التفت بدخل السيارة سمعت صوت صراخ بعيد رفعت رأسي

لفوق وشفت منظر قطع قلبي ..

كانت دانه وهي قاعده على ركبها وتتوسلني وشكلها مقطعه

عمرها من البكى ..

وكانت تتكلم كلام مو سامعه منه شئ لانها كانت فوق ببلكون

غرفتي .. وصوتها من كثر البكى مو مسموع..

ماقدرت اتحمل اللي اشووفه .. لا شعورياا جريت للبيت مطنشه

الي بالسيارة .. فتحت الباب الرئيسي للفيلا

دخلت وانا بركض .. ماما اعترضت طريقي ..

ماما " بعصبيه و نيرااان طالعه من راسها غير الدخان اللي من

اذنهاا "<<<< خخخخخخخخخ تشبيه حلو ترى مو مشاعل ,

اللي مشبه انا ولا لو درت مشاعل الهبلة كان عطتني هذيك

النظرة ولا ذاك الكف اللي يذبح

ماما : تخرجي دحين وبهالوقت لا والله اخليكي تندمي عاليوم

اللي ناديتيني فيه ماما .. تفهمي ولا افهمك ..

مشاعل ببرود : بشوف دانه وبروح ..

ماكملت كلامها الا امها مسكتها مع ايدها وجرتها لبرى .. دفتها

و قالت : لا عاد اشوفك طابه هذا المكان وان طبيتي لا انا امك

ولا انتي بنتي .. وغاضبه عليكي ليوم االدين ..

مشاعل اتجمدت من كلام ماما .. ضليت ثواني عند الباب و رجعت

عالسيارة و بدون أي كلمة دخلت

و قلت : السلام عليكم بصوت واطي .. ردوا علي السلام .. بس

ماحسيت باحد..

..

وصلنا المطار ..

^^^^^^^^^^^^^^^^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-11-2010, 12:54 PM
الجزء الرابع


الفصل الاول


(( الغريب اقرب لي من حبل الوريد ))


غريب والغربة مصيبه....جارت عليه أحكام الاقدار

يا من بلي وما حد دريبه..ولو هو صبر صبه على نار

هاجر عن بلادة وحبيبة ..قرة أعيانه وقرة الدار

..غريب متشتت ومحتار

مسكين ماله من يثيبه..عثر الدهر له طبع غدار

يوم اذكر الدنيا الغريبه.... واللي حدث واللي بعد صار

دمعي جرى واصبح نحيبه..جري النهر في صم الاصخار



عند باب الطيارة ألتفت أطالع و أنا كلي أمل .. " أكيد بيجووو

يودعوني .. مهما كان ولا صار .. انا بنتهم من لحمهم و دمهم ..

مستحيل مايجوو .. انتظرت دقيقة ودقيقتين .. الناس دخلوا وانا

لسى ..

منيرة : مشاعل .. لزوم ندخل مابقي شئ .. " بتردد " تنتظرين

احد ؟؟

مشاعل " بألم أول مرة تظهره بعد كل هذي الأحداث " :

سلامتك .. ماانتظر احد .. بس ابي اودع مدينتي

اللي عشت بها طفولتي .. ثواني و بدخل ..

منيرة " فهمت قصدي اني بقعد لحالي .. ودخلت " ..

مشاعل " بنظرة حزن .. الم .. و يأس .. " : استودعكم ربي اللي

ماتضيع ودايعه ..

نزلت من عيني دمعة .. لحقت واتلفتها بإبهامي و سبابتي ..

دخلت الطيارة وانا قلبي بحاله مايدري بها غير ربي ..

لقيت منيرة بوجهي .. واخذتني لمكاني .. بجنبها ..

سألتني ان كنت بخير و لا لاء ؟؟ أومأت لها براسي اني تمام ..

وهي تركتني .. رجعت راسي لوراء عالمقعد .. وغمضت عيني ..

أخاف اضعف .. وهذا الوقت مو وقت ضعفي ..

^

^

^

^

^

^

^

^

^

^

^

^

^

منيرة " بأبتسامة حلووة ": ياهلا و الله بعروووس خالي .. الديرة

ديرتتس والدار دارتس ..

مشاعل و انا فاتحه فمي مو فاهمة ايش تقول : نعم ..

منيرة " بضحكة": توها نورت القصيم ..


مشاعل " يامحلى الصدف تمنيت ازور القصيم و ربي حقق لي

اللي اتمناه ..

.. لو كانت هالسفرة بوقت ثاني من زمن كان كانت احلى

سفرة " ابتسمت : شكرااا ..

خلصنا اجرائتنا من جواز و شنط .. بصراحه كنت منحرجة من

شنطي كثيرة انا ماكنت بأخذ هذا كله

الله يهديهم البنات اشتروا لي السوق بيوم " ابتسمت لطيف

الرباعي المرح " ايش بيعملوا دحين ..

كيف دانه ؟؟ رواء ؟؟ ماجد ؟؟ شيخه الله يكون بعونك . ..

خرجنا من المطار ...

: السلام عليكم

منيرة : هلا والله بخالي الغالي .. واخذوا بعض بالاحضان ..

التفت لا شعوريااا أطالع ....

شفت واحد طووويل .. ابيضاني ( ابيض البشرة ) ملامحه

مألوفه .. على وجهه ابتسامة هادئة .. كان وسيم بمعنى كلمة

وسيم ..

عمي " بإبتسامه حنونه ووجه رزين وصارم يدل على قوة

شخصية رد السلام "

بصراحه لاحظت ان هالرجل تجاهلني كأنه مايشوفني ..

بيني وبين نفسي " معقول هذا هو زوجي ماشاء الله عليه

مرررة وسيم .. احسه احلى عني .. شكل علاقاتهم قويه مع

بعض أشوف المحبه بنظراتهم.. بس مرررة مغرور .. هه "..

عمي " بهدؤ " : بنتي اعرفك هذا ولدي فهد أكبر من زوجك

بسنتين ..

فهد : هذي مرة اخوك ..

فهد "ببرود و هدؤ وعينه بالارض " : حياك الله اختي ..

مشاعل " مارديت عليه .. من الخجل ولا الاحراج بصراااحه

مااعمري شفت بوسامته .. وسامه رجوليه .. غير انه بالمررة

محترم "

مشاعل " اعوووذ بالله ايشبني اتغزل في الرجال هذا اخو

زوجي مو زوجي .. اففففففف .. اتهبلت على بداية حياتي .. الله

يستر .."

عمممي ابو زوجي : حياتس بنتي .. توجهنا للسيارة ..

ركب فهد قدام مكان السائق .. و عمي جنبه .. وانا ورى

عمي .. ومنيرة بجنبي ..

مشاعل " دوبني افتكرت اني ما سألت عن خالات منيرة ولا

امها ولا حتى جدتها .. بصراحه قلت ذوووق مني .. بس اللي

فيني مكفيني . .

كنت بسأل بس خجلت اتكلم بالسيارة .. "

تشجعت وقلت " بهمس" : منوورة كنتت بسألك ..

منيرة " بصوت مرح " : سألي يابعد كلنْ ..

مشاعل " بعدم فهم " : نعم ..

منيرة "بضحكه مسموعه" : سلامتتس ولا شئ..

مشاعل " بتعب " : منووورة ياقلبي .. ترى والله مو فاااهمة ولا

كلمه .. ممكن تكلميني عربي .. واذا ماتعرفي عادي افهم

انقليش ..

منيرة " بزعل مصطنع " : افاااا عليتس .. تطنزين على لهجتن..

مشاعل "وشكلي يضحك" : منووورة شكلك قاعده تسبيني صح

؟؟

منيرة " ماقدرت تتحمل وضحكت بصووت عالي" :

هههههههههههههههه خ خخخخخخخخخخخ ههههههه

منيرة : والله انك طنازة .......

انتبهت منيرة على عمرها ان صوتها عالي بعد فوات الاوان وكانوا

الكل يطالعها وانا من الاحراج نزلت رأسي و مارفعته ..

فهد : ضحكينا معتس يابنت اختنْ ..

مشاعل " والله مو فاهمه غير ضحكينا وو يابنت .. ياربي كيف

بعاشرهم وانا لهجتهم مو فاهمتها الله يستر ..

منيرة : شعوووله وش رايك اقولهم ..

مشاعل "بهمس" : اذا ناويه على عمرك اتكلمي ..

منيرة " ضحكت " : هههههههه والله مهيب هينه ... والله

بتكسرين خشم خالي العزيز .. خخخخخخخ

سمعت صوت ضحكه خفيفة من قدام ...

منيرة : جدي تدري ان مرت ولدتس مهيب فاهمة ولا كلمتن من

كلامنا .. انزين تسيف بتعاشرن ..

مشاعل " برجاء" : منيرة الله يخليكي احس اني ضايعه ..

منيرة " كسرت خاطرها " : وش فيك ياقلبي امزح معك ..

ومنيرة تحاول تخفف من توتري ..

منيرة " بمرح " : حمووودي ...

قاطعها فهد : حموووودي بعينيتس .. اصغر عيالتس .. مااالت

عليتس ..

منيرة "بفشله " : اقولا لا يكثر.. أشعرنا بشعر عن القصيم على

شرف مرت خالي الغالي ..

فهد ويطالعها من مراية السيارة ..

فهد " بنص عين " : لا يكون خدامتس و انا مدري ..

منيرة : خالي تكلم نجدي مشاعل ماتفهم قصيمي ..

عمي " بهدؤ " : ان شاء الله تتعلم ..

بقلبي " ان شاء الله .. بس مااعتقد.. "

كمل عمي و قال : فهد اشعر ياولدي ..

فهد بإحترام: لعيونتس بشعر ..

ديرتي منبت غضا .......... ديرتي انا القصيم

ديرتي غرب دهنا .......... ديرة النخل الهضيم

ديرتي جنوبهـــــا .......... مصدر الفخر الحشيم

اقصد رياض البنا .......... والولاء ما هو ثليم

ديرتي وش حليها .......... ديرة الحب القديم

وسطها وادي الرما .......... وادي جعله مديم

(عنيزة)وبريدة بها .......... عينين بالراس الشميم

والرس واسياح اهلنا .......... فيحان مذنبنا الكريم

ولو قيل ما في مثلها .......... بكيرية صح الكليم

والخبراء ورياضة بنا .......... بالهام لو انك فهيم

اسياد والعزة لنا .......... ابطال ياعيال القصيم

قصيمنا هو فخرنا .......... للمملكة سدِ عظيم

وسلامتكم ..

واخيرااا وصلنا ...

بصراحه " وااااااااااااااااااااااااو قليله بالبيت اللي اشوفه " مااقول

انه قصر لا .. بس واضح انه كبير .. احلى شئ الحديقة ..

ابتسمت من قلبي يعني فيه حديقه ياااربي الحمد لله ..

نزلنا من السيارة .. ورجع رحب فيني عمي .. بكل ادب واحترام ..

حبيت اساعد بالشنط ..

فهد " باحترام " : اتركيها عنك انا بنزلها ..

مشاعل " مشيت بهدؤ كعادتي مع منيرة و عمي .. بصراحه

احس كأني داخله امتحان شعور يوتر .. ياربي من بيكون داخل

اكييد اخوواته ..احسهم مايحبوني ولا اتقبلوني كأنهم مغصوبين

علي .. طيب انا ايش دخلني لا يكون قلت لهم تعالوا زوجوني

ولدكم .. والله هما

اللي خطبوا وهما اللي استعجلوا الملكه .. اووووف .. اللي

يسمعك يقول ان اهلك مالهم يد بالموضوع اسكتي بالله ..

انتي تدري انهم بيفتكوا منك.. و انتي كمان كنتي بتهربي من

اهلك ومن حياتك ..

وفضلتي تكوني وسط ناس غرب .. و مدينه جديدة .. ياربي ليش

احس كل شئ مألوف ..

لا يكون صحيح اللي بالافلام الهنديه .. يموتوا و يرجعوا ينولدوا من

جديد .. يمكن اكون مثلهم ..

او يمكن اكون فقدت الذاكرة .. من صغري و ماما و بابا لقوني و

ربوني .. وهذا يفسر انهم مايحبوني ..

وبيفتكوا مني بأي طريقة

لا يكون زوج الغفلة معاهم .. طيب لو كان هنا .. كان المفروض

يستقبلني .. بصراحه ماعنده ذوووق

يعني اخوه احسن منه .. ياربي استر ..شكلي خرفت .. مدري

ايش فيني لا يكون كل اللي صار لي بحياتي بيجنني ..

.. أحسن شئ اقرء بعض الآيات اللي تعلمتها وحفظتها

بالتحفيظ .. وفعلا قرءت .. حسيت بشوية اطمئنان بس التوتر

موجود ..

فتح الحارس البوابة ..

عمي : تفضلي ...

مشاعل " تجمدت في مكاني .. مو قادرة ادخل .. ابغى ارجع

البيت .. ابغى ارجع جدة .. "

منيرة مسكتني مع ايدي .. وقربتني منها .. وقفت

مشاعل : عمي بالاول انت ادخل ..

عمي و منيرة" بأستغراب" : ليــــه؟؟

مشاعل " بابتسامه " : انت الكبير ولك الحشمة انت الاول ونحنا

بعدك ..

عمي " بابتسامه كبيرة " : ونعم التربيه .. ودخل ..

دخلت .. : ماشاء الله .. قلتها بهمس .. كان البيت كبير وااضح انه

اكبر من بيتنا بكثير ..

كان البيت عالطراز البدوي مغلف بالحظارة .. يعني شئ

خطييييييييير بمعنى الكلمة .. انبهرت بالقصر اللي قدامي ..

لا مو قصر الا احس اني عايشه بقرن ثاني .. شد انتباهي كل

اللي قدامي الصالون اللي بالمدخل كبييييير ..

اوووبس .. مو صالون واحد حوالي .. لحظه لحظه اعد .. واحد ,

اثنين , ثلاثة , اربعة , خمسة , سته ,,

وااااو 6 صوالين احس البيت على شكل سداسي .. وبه اركان ..

بالوسط مسوينه مثل النافورة تطلع مويه ..

و حولها نبات .. اكيييد طبيعي .. ياااربي كل شئ احبه موجود ..

اتنهدت بس براحه و ماكنت ادري ان تنهيدتي مسموعه ..

الا على ضحكة منيرة .. هههههههههههه

مشاعل " انحرجت اللي يشوفني يقول مو شايفة خير ... مع

اني شفت اشياء اكثر بس حسيت القصر هذا اكثر حميمية ..

وعائلي اكثر من ان

يكون للزينه واوتوكيت لعيون الناس .. معقوله بعيش بهالمكان ..

يارب لك الشكر و الحمد ...

" اللي يسمعني يقول شايفه شئ خيالي .. يمكن وصفي يقول

ان القصر قصر ولا بالاحلام .. بالعكس كان بسيط بس بالمرررة

شاعري ..

عائلي .. حميمي .. مريح .. فيه من القديم والحديث ,, بدوي اكثر

منه حضري وهذا واضح بالالوان بس كان ملفت للانتباه وهذا

مايعني انه مو

حلووو .. الا كلمة يهببببببل قليلة .. هذا كله وانا لسى ماشفت

من البيت كله الا الصوالين بالدور الارضي ..

سمعت عمي ...

عمي : احم احم ..

انحرجت بصراحه شكله كان يكلمني وانا مانتبهت ..نزلت راسي

بخجل و هو ابتسم ..

عمي : مشاعل انا ودي ترتاحين شوي من السفر والتعب

بهالظهريه .. بس عاد .. عمتك اصرت تشوفك اول ماتوصلين ..

اذا كنتي تعبانه وبترتاحين خذي راحتك وهي بتتفهم الوضع ..

مشاعل " وانا مازلت متلثمة مع انها مو من عادتي اقعد كل

هالوقت متغطية .. وبحنان واضح من قلبي " قلت : لو ماطلبت

هي ياعمي اني اشوفها كان انا طلبت اشوفها ترى قبل ماتكون

عمتيي بتكون انسانه و مريضة و زيارة المريـ...

قاطعتني منيرة : كل ساعه بتبهريني انتي بفهم وش قصتك ..

تهبلييين ..

ابتسمت من كلامها .. هذا كله و فهد مشغل الرادار ..

اخذني عمي بنفس الدور لجناح كان في قمة الروووعه .. كله

نقوش و زخارف شئ مو طبيعي ..

ذكروني باللوحات اللي شفتها بالمعرض بجده عن بيوت جدة

القديمة .. هي مو مثلها تماام لكن فيهاا شبه ولو كان مو كبير ..

واكثر شئ عجبني مسووين .. مثل عش العصاافير بسقف

الجناح .. مررررررة حلوو ..

تذكرت نورس و نوريستا على طول التفت .. وكان بوجهي فهد ..

طالعته ببراءة ..

مشاعل "ببراءة و ترجي يخلي عيونها تحلووو اكثر " : فهد الله

يخليك نورس و نوريستا موجودين ..

فهد طالع فيني بانبهار مسرع ماتحول لانحراج نزل راسه

وقال : اعذريني مب فاهم وش تتكلمين عنه ..

مشاعل : عصافيري فيه ولا لاء ؟؟

فهد " استوعب " : قصدك زوج الكناري اللي بقفص وردي ..

مشاعل : ايووه .. " استوعبت " .. الحمد لله .. فينهم ؟؟

فهد : حطيتهم بالصاله وطلبت من الخدم يوصلونه غرفتك .

مشاعل "بطيبه و احترام " : جزاك الله خير .. شكرا

فهد صاير الوان الولد مدري شفيه .. استغربت .. بس قلت

بنفسي يمكنه خجووول ..

ناداني عمي .. ومشيت انا ومنيرة ..

دخلت باب غرفه كبييييييييييييييييييييييييرة كأنها صالة من

صوالين بيتنا ..

كانت غرفة جلوووس حلوووه بها تلفزيون بجنب .. وحركات ..

وبعدين من غرفة الجلوس دخلنا لصالون اكبر من غرفة الجلوس

بس رايح الكبر على طول اكثر منه عرض ..

الى ان وصلنا لباب خشب مفتوح ..

عمي : تفضلي حيـــااااك ..

مشاعل ابتسمت .. وانا متلثمة ماشاف مني شئ ..

دخلت و نزلت رأسي .. بصراحة منحرجة حسيت عيون

تطالعني .. وياليت عيون وحده الا اعين .. من جد الله لا يوريكم

شعوور بالوحدة

ليت شيخه معايا ولا دانه و لا رواء و لا حتى شهد يشجعوني

ويقوني ..

تجرأت و رفعت عيني بعد ماعم السكون والصمت زاد .. اول

مارفعت عيني تلاقت عيوني بعيون..

تلاقت عيوني بعيونها .. بعيون الحنونه .. ماصدقت اللي شفته ..

وبصوت هامس ماسمعه الا منيرة بحكم انها جنبي :

خـــالتي ...........

مشاعل " لا شعوريا جريت لعندها و كأني طفل حرمووه من امه

و اول ماااشاافها ركض لها .. احساس حلو ..

رميت نفسي بحضنها و كأني لي سنين مااارتويت كنت ظمأنه ..

هي الوحيده .. الوحيدة اللي حسيت بحنانها بقلبي يسري ..

دموعي اللي لها شهووور و أيام حوالي السنه مانزلت .. نزلت

الحين ..

دموعي اللي بأمر و اصعب المواقف..مانزلت ..

دموعي اللي بفراق اهلي و اعز ناسي ..مانزلت ..

اللي بغياب اخويا وولدي اللي ربيته ماجد ..مانزلت ..

دموعي اللي بكف ماما و ظلمها و عدم انصافها لي .. مانزلت ..

دموعي اللي ببكاء دانه و انهيارها .. مانزلت ...

نزلت الحين ..

تبون تعرفون ليش ..

بقولكم ..

انا مشاعل انسانه محطمة .. انسانه باردة بنظر الجميع ..

قاسية .. رغم رقتهاا ..

مافي انسان يصير كذا اللي بأسباب .. اذا البشر خلقوا لاسباب ..

الا وهي عبادة الله .. وحمده وشكره ..

قبل سنه .. وانا بالمدينه المنورة بعد ما مريت بظرووف مايعلمها

الاربي .. وبتعرفوها بالاحداث الجاية ان شاء الله ..

يسر لي امري ربي بعد اختبار المقابله الشخصيه بعد مانجحت

بإختبار تحريري لتخصصي .. ونجحت بنسبه عالية ..

انقبلت بعد مروري بالمقابله الشخصية.. وصرت استاذة معيدة

بالتخصص اللي ذكرته لكم ..

وادرس ماجيستير .. كنت بالحرم النبوي مع مرت عمي و بناتها ..

صادفت و انا رايحه اشرب موية .. انسانه كبيرة بالعمر ماقدرت

توقف و شكلها مرهقة ..

قربت منها " بحنان ": خالتي نبغي شئ ؟؟ " ابتسمت "

الخاله " ابتسمت بتعب " : تسلمين يابنتي .. بنتي شافت

صديقاتها وراحت معهم الزيارة وانا تعبانه منيب قادرة امشي

وابي ماء .. عطشانه ..

مشاعل " بكل رقة و عطف على الام المتعبة " : من عيوني

ياخالتي انا بجيب لكي ..

رحت بسرعه وانا اجيب الموية كلمت مرت عمي قلت لها بروح

هناك واشرت لها عالمكان اللي به الحرمة الكبيرة بالسن

وبقعد مع الحرمه وقلت لها القصة بالمختصر .. وافقت و عطتني

جوال بنتها وقالت خلي الجوال معاكي ..

أومأت راسي بإيجاب و جريت للحرمة ..

وصلت عندها وعطيتها الكاسة وقلت : سمي بالله ياخاله ..

ابتسمت واخذت الكاس وشربته بس ماارتوت .. ورحت مرة ثانيه

ومليت كاااستين مويه .. حسيتها عطشانه ..

والله يحق لها .. اذا نحنا صغار بالسن و شباب نعطش .. اجل هي

مسكينه ايش بيصير لها و مريضه كمان ..

بعد ماارتوت بان عليها الاحراج وهي تشوف الكاستين ..

قالت :: جزاك الله خير يابنتي .. الله يسقيك من حوض الكوثر

مثل ماسقيتيني بماء زمزم الله يبارك فيك ..

فرحت من قلبي على دعواتها .. انا ماما اللي هي امي

ماحسيت بيوم تدعي لي مثلها ..

قعدت معاها وقعدنا نتكلم وسألتني عن نفسي .. وانا اجاوب

بدون خوف اصلاا اللي يقعد معاها ..

بيرتاح ويقول اللي بقلبه كله ..

بس انا ماعرفت عنها شئ لانه مو من طبعي الفضول او اسأل

احد .. وهذا مايعني ان الحرمة كانت فضوليه لا والله ..

بالعكس كنا نتجاذب اطراف الحديث هي تسأل بحنان الامومة ..

وانا اجاوب بكل سعة صدر..

الى ان جات وحدة تقول للقمر قوم وانا اقعد مكانك <<<< لا

تصدقووونها صحيح ان البنت حلوووة بس مب بجمااالها .. بني

آدم مايملى عينه

الا التراب .. رغم جمال البنت اللي تتكلم عنها الا ان مشاعل

احلى منها بكل تأكييد ..











عــدنـــــــــــا



مشاعل " بالبداية مااعرتها أي اهتمام بس شفت بينها وبين

الحرمة اللي لي نص ساعه اتكلم عنها نظرات حنونه كأنها بين

الام وبنتها

صرت اطالعهم .. وبقلبي احسدهم .. لا تفهموني غلط .. لاني

احسدها حسد محمود .. اتمنى اكون مثلها و مااتمنى زواال

نعمتها ..

همست للحرمة وقلت : تعرفيهاا ؟؟

ضحكت بصوت واطي باين عليه التعب : إي .. "بصوت مسموع "

هذي بنتي نجوود ..

وهي تطالع فيني وتقول : وهذي مشاعل .. بنت ناس كنت

عطشانه وجابت لي ماء .. جزااها الله الف خير ..

نجود " بانفعال " شلووون يايمة ماتنادينْ .. قلت لك مهب ضروري

ازوور وانتي مب معي .. شلوون لو صار لك شئ ..

قاطعتها " بتفهم " : الحمد لله ماصار شئ .. والحمدلله الف ..

اني تعرفت عليها لان لكي ام ما مثلها مثيل .. ماشاء الله

الله يحميها لكم .. و يخليكم لها ..

نجود " بأمتنان " : يسلملْ قلبتس .. وجزاتس الله خير ..

مشاعل " بعدم فهم " : نجوود ترى مو فاهمة ايش قلتي ..

ضحكت نجود و الخاله وقالت نجود : افا عليك انا افهمك قلت

يسلملي قلبك .. و جزاك الله خير ..

وقعدت انا و نجود و الخاله نتكلم الى ان جاني اتصال من

خالتي .. رديت عليها و قالت لي بنطلع ..

وانا واقفه اودعهم .. رغم ان بقلبي ماابغى افارقهم .. دق

جوالهم ..

انتظرت عشان اودعهم ..

ابتسمت لي نجوود وقالت حظنا حلو .. وجهك وجه خير بنروح حنا

بعد ..

وساعدت خالتي انا و نجود عشان توقف وتقابلت مع مرت عمي

اللي سلمت عالحرمة وانا و نجود نتكلم مع بعض ..

خرجنا وسيارتنا ماجات .. بعد ماراحوا نجود و الخاله بس سيارتنا

الى الان ماجت ..

انتظرناا الا جاتنا نجود من بعيد تقول : مشاعل مارحتم .؟؟

قلت لها لا لسى ماجاء السايق ..

نجود : زين امشوا معنا نوصلكن بطريقنا .. وافقت مرت عمي بعد

مااتصلنا و عرفنا ان السواق بعد نص ساعه بيجي ..

ركبت معهم وكان اللي يسوووق سواق اجنبي .. ارتحت

لهالشئ .. وصلونا وسلمت عالحرمه وانا قلبي ماااوده يروح

عنها ..

بعد هالحدث بيومين .. دق جرس بيتنا و فتحته الشغاله .. تقول

ان ضيوف جوووه يبغوني و يبغوا مرت عمي و مرت عمي

ماكانت موجودة .. قلت للشغاله تحط القهوة عالنار تدخلهم

المجلس ثواني و بنزل .. وفعلا مو اكثر من 3 دقايق

نزلت لهم بلبس البيت ..لانه مرررة مرتب .. بس تعطرت ..

واتفاجأ بخالتي ام نجوود .. ابتسمت بفرحه و كأني اشوووف احد

من اهلي ..

مشاعل : خالـــتــي .. جريت لها و ضميتها بقوووة و بستها على

رأسها و على ايدها وجه و قفا ..

فرحت بإستقبالي لها .. واخذت نجود بالاحضان و كأنا اصدقاء او

اخوات من زمن .. ونحنا ماعرفنا بعض الا بدقايق او ساعات .. مو

اكثر..

وقعدنا نتكلم مع بعض و عرفت انهم مسافرين اتضايقت .. طلبت

خالتي رقمي..

مشاعل " انحرجت لما خالتي طلبت الرقم بالبداية حسبت اني

ماابغى اعطيها الرقم " وقالت لي :

اذا ماتقدرين بنقدر الموقف عادي .. ولا يهمك ..

مشاعل "بسرعه عشان أمنع سوء الفهم " : لا واالله , الموضوع

مو مثل ماتتصوريه .. كله الموضوع

و بخجل : ماعندي جواال ..

هنا نجوود اتفلت عليها ضحك مو طبيعي لدرجة انها رمت نفسها

عالكنبه .. ولا كأني الا قلت نكته ..

سألت خالتي" ببراءه مبينه اني هبله :" ايشبها ؟؟ قلت شئ

يضحك ؟

وهنا خالتي ماقدرت تمسك نفسها .. وضحكت .. ومن كثر

مايضحكوا ضحكت معاهم و انا مدري ايش السبب ..

سكتت نجود وسألتني : على شنو تضحكين ؟؟

مشاعل " باتسامه مشرقه و براءه" : مدري بس شفتكم

تضحكوا ضحكت .

وهنا رجعوا نجووود و خالتي يضحكوووا .. و رجعت اضحك

معهم ..

بالنهاية بعد الضحكه الطويلة العريضة .. و انا الى الان مدري

على ايش يضحكووا ..

نجود تكلم أمها : يمه مشاعل عليها براءه بشكل مب طبيعي ..

ام نجود " بحنان " : و ليه ماتقولين عليهْ براءة محليتنهْ ..

مشاعل " بدلع طبيعي" : خاالتووه " تقلد" مــب فاهمةة شئ ..

نجود : مشاعل حنا لزوم نسافر الحين ..

مشاعل " ماعندي حب اللقافه او الفضول .. مع اني حبيت أسأل

هم على فين مسافرين ..

سلمت عليهم بحراررة .. انا ليش حبيتهم مدري .. ليش دخلوواا

قلبي مدري..

ليش احس انه بيني و بينهم رابط .. معقوله احب ناس

مااعرفهم ..

ودعتهم .. خرجوا وانا لساتني بصالون الضيوف .. كان البيت خالي

من عمي و مرته و اولاده وبناته ..

راحوا عند اهل امهم و ماحبيت اكوون معهم ..

رفعت ايدي للسماء و بصوت مسموع ورجاء من القلب : " يارب

طلبتك وانا ادري انك مابتردني ..

ربي رضيت بقسمتي ونصيبي .. رضيت بقدرك .. ربي حبيت

نجود .. و حبيت خالتي ام نجود ..

تمنيت ام نجود امي .. و هذا محال .. تمنيت الكثير .. احمدك على

كل اللي عطيتني ..

بس طلبتك تصبرني على فراقهم .. ماعرفتهم الا من يومين ..

وفراقهم مثل الخنجر بالقلب ..

طلبتك صبرني .. ابتليني و اختبرني .. بس صبرني و آتني

الحكمة التي من اوتيها اوتي خيرااا كثيراا ..

ابتسمت بصفاء رغم الضيق اللي بصدري "

^^

^^

^^

عــدنــا




و بحنان تمسد على راسي .. وانا راسي بحضنها ..

ام نجود : خلص يايمة ليه تصيحين ؟؟

مشاعل " رفعت راسي " : انا بحلم ولا علم .. قولي لي ياخاله ..

مو مصدقة .. بعد سنة .. اشوفك ..

ام نجود بإبتسامه : الحمد لله .. الحمد لله .. اكشفي عن

وجهك .. ابي اروي نظري من االوجه السموح ابتسمت ..

جيت بفتح لثمتي .. الا سمعت : لااا وانا مالي نصيب من هالحب

كله .. هذا و انا اختك .. مالت عليك شعوووله ..

لفيت وجهي و شفت نجود .. جريت لها و ضميتها .. احس اني

اليوم هبله مثل الاطفال اجري كل محل ..

مابقيت محل الا وجريت فيه .. خخخخخ

نجود " تصيح " وانا معاها ..

بعدين رفعت رأسي و ضربتها بخفه على ايدها .. وجيت افتح

لثمتي مسكتني مع ايدي و قالت : لحظه .. فهد ممكن ياخوي

تتفضل بغرفتك

العرض انتهى . ..

طالعته حسيته انحرج مني مرررة .. لانه على طوول مشي ..

نجود : والحين ياقلبي اكشفي عن وجهك ..

شلت اللثمة عن وجهي .. وطالعت بنجود بابتسامة من زمن

عنها ..

نجود كانت ابتسامتها كبيرة بس لما شافتني .. ابتسامتها قلة :

مشاعل ليه ضعفانه بالحييل ؟؟ و مسمرة بعد ..

نجود : مشاعل انتي مريضة ؟؟

مشاعل : يمكن بس من يوم اللي شفت فيه خالتي وانتي راح

عني كل شئ ..

رحت عند خالتي .. وجلست جنبها و هي تناظرني ..

خالتي : يمة تعبانه ؟؟

مشاعل : لا .. بشوفتك المريض يشفى ..

ابتسمت خالتي وقالت: واللي يشوف جمالك و رقتك يصح ..

نجود " بتمثيل تسوي غيوورة ": يمة ترى اغار لا يكون مرت ولدك

بتأخذك عني ؟؟

منيرة : هه اكيييد بتنساك دااام انا حفيدتها بنت بنتها نستني ..

آآآه يازمن .. طبعك غدااار ..

ابو نجود : اكيدد يايمة بتنساكم .. دام معاها القمر مالها و مال

النجووم ..

" بصراحه انا انحرجت من كلام عمي .. نزلت راسي خجل "

خالتي ام نجوود : سمعته وش قال ابوك وجدك .. افهموها ..

الحين مشاعل بالقلب لها مكان ثاني ..

و خالتي ام نجود تكلمني : ماتتخيلن شلوون احس براحه ..

الحين لو جاني الموت بكون مرتاحه ومب شــ...

مشاعل " بخوف " : بسم الله عليكي فال الله ولا فالك .. حراااام

عليكي بعد ما حصلتك وصرتي قريبه مني بتتركني لوحدي

..

ام نجوود " صاحت " : والله يابنتي احس ان ربي خلقني لاجلك

مدري ليه احس هالاحساس ..

مشاعل " بفرح و براءه " : تحبيني ؟؟

سكت الجميع وانا انتظر ام نجود ترد علي .. ابغاها تقول ايه ..

ابغى احس بمعنى حنان الام ..

ردت علي بسؤال و قالت : تحبيني يايمة ؟؟

وكأني كنت انتظر هالسؤال من زمن رديت وبسرعه والاجابه

مطبوعه بروحي .. : اتمنى رضاكي علي .. انا ماااحبك ياماما

انا اعشق الارض اللي تمشي عليها ..

ام نجود : مشاعل ليه تحبيني وانتي ماتعرفيني ؟؟

مشاعل " بابتسامه مشرقه " : احيان الغريب اقرب لي من حبل

الوريد

هنا اخذتني بحضنها وقالت لي اذا تفهمين لغة العيون والحنان

اللي بحضني بتعرفين وشكثر دخلتي قلبي ..

فرحت لدرجه مو طبيعيه .. وقلت طيب ماما اقدر اناديكي ماما ؟؟

ام نجود : رغم ان كلمة مامي مثل اللي يجوون بالتلفزيون بس

من افمك تهبل ..

ابتسمت مو على كلام ماما .. ابتسمت على كلمة افمك لانها

كلمة مو غريبه علي ... << وبتعرفوها بالقريب العاجل ..

طالعت بنجود شفتها تمسح دموعها .. حتى منيرة .. وعمي

شفت عيونه حمر واول ماتلاقت عيوني بعيون نزل راسه بس انا

قمت ورحت له و الكل يطالعني ...

مشاعل " بخجل و رقة " : عمي .. رفع راسه لي وابتسم

لابتسامتي .. كان يطالعني و لاول مرة يدقق بملامحي ..

وكأنه بيرسم لوحة .. تشجعت و كملت : تسمح لي اناديك

بابا؟؟ " كنت خايفة يحرجني برفضه " ..

بس لا كان حنون لدرجه نسيت فبها اهلي اللي ماعبروني ..

وقلبي و عقلي و روحي اصبحت ملك لاهلي اللي ربي رزقني

فيهم .. وماابغى افرط فيهم ابدااا لو ايش ماصار ..

ابو نجود : دامك بنت الغاليه " وهنا يقصد زوجته ".. فشلون

ماتصيرين بنتي .. شلي يريحيك يايبه سوويه ..

هنا من فرحتي سلمت عليه مثل مااسلم على كل كبار السن ..

نجود : اقوول شعووله .. وراك ماتمثلين بفيلم هندي وينهم عنك

المخرجين الهنود بتغلبين ايشوريا بفيلم ديفداس ..

وبعدين انتي احلى عنها .. عاد هي بالمكياج اخلى انتي بدونه

وبه احلى ..

" ابتسمت على كلام نجود "

منيرة : أي والله .. لكن افضل انها تلتحق بستار اكاديمي ..

حلووة و زينه وجسمها ولا اروع .. وصوتها رقيق مثل ..

شسمها .. بستار اكاديمي 3 .. اللبنانيه مسوويه فيهاا نعومه

ورقيقه .. ايه تذكرتها مايا ..

نجوود وانا : هههههههههه هههههههه .. حلوووة بس لا تعيديها ..

منيرة : اشوفتس واايد مندمجه و يا نويجد .. تراني اناا اللي

خطبتك .. وانا اللي حضرت ملكتك وانا اللي سافرت معك

ولا تنسين بعد بتسكنين بنفس مديني يعني معي .. فأحسن لك

تكونين وياي صداقة متينه .. تفهمين ..

نجود : منيرة يابنت اختنْ وراك ماتثقلين تسوين فيها حبوبه .. ترى

الثقل زين ..

منيرة " تفشلت " .. كل هذا و ماما وبابا يضحكوا على حركات منيرة و نجود ..

بابا : الحين يايبه ممكن تكونون حريم سنعات و تضيفون اختكم ..

وتدلونهْ غرفتهْ ..

مشاعل : بابا انا بنتك ومو ضيفه يعني عادي باخذ راحتي

مااعليك انت ارتاح و لا تشيل هم .. حتى ماما ماعليك فيها لانها

بتصير حلوووة وبتسمع الكلام و ان شاء الله بتتشافى ..

وماعليها شر ..

ابتسم لي وقال : الله يريح بالك يايبه مثل ماتريحين بالنا ..

نجوود : مشاعل .. يالله نخليك ترتاحين ..

مشاعل : ماما تبغي شئ انتي و بابا ؟؟

ماما : سلامتك يمة ..

بابا : سلامتك يبه ..

خرجت انا و نجود و منيرة ..

مشاعل : نجوود ماشاء الله بيتكم مرررة حلوو..

نجود : والله شفتي البيت .. ماظنيت ان منيرة تحسن حسن

الضيافه ..

منيرة : ونا وش دخلني بالموضوع ؟؟

نجود : فرجتي مشاعل البيت .. ولا مثل العادة كل شئ عندك

عادي ..

منيرة " بإحراج حاولت تصرفه" : مشاعل اختنا عادي ..البيت

بيتها .. " ابتسمت مشاعل"

خذتني نجود ومنيرة ولفينا البيت كله و بوصفه لكم ..

الدور الارضي مثل ماقلت لكم 6 صوالين ووسطها نافورة وحولها

نباتات طبيعية .. و مجالس الحريم شئ خطيييير كانت مررة

مكلفه

وكشخه لون السيراميك سكري فاتح عليه تشققات ضاربه على

بني .. داير مدار الصالون انتريه سكري و اطرافه ذهبيه ..

بصرااحه بالمررة كشخه .. والنجفات روووعه و الاروع اللي

بالنص كبييرة ونازل لتحت ..

وفيه مجلسين اثنين للحريم بس اصغر من اللي قبل ..

و بداخل القصر مجلس واحد للرجال و برا القصر مجلسين كبار

للرجال غير بيت الشعر والخيام اللي برا بصراحه شئ خيالي ..

وحديقتهم رووووعه ماتمشيت فيها ولا اخذت لفه لانها كبيرة ..

بس بيني و بين نفسي وعدت اني اتمشى فيها و براحتي بس

بيكون بالليل ..

<<<< عاد لا تعلموون احد ولا مااابقول لكم شئ بعدين تقولون

لمســـة وااايد قصتك غامضة لووووووول.








,,عدنــــا,,

والغرف اللي فووق ماشفتها كلها ..بس شفت غرفة نجود و

منيرة وغرفة جلووس كبيرة فيها تلفزيون غير الصاله اللي فوق

تفصل بين جناح

اهل البيت وجناح الضيوف .. اما عن غرفة نجووود بصرااحه

تعبت من كثر مااقول حلو و روووعه ماافي كلمة ثانية اقوولها ..

كانت قمة في الذووق .. اصلا كل شئ رائع ..

وصلوني لغرفتي .. كانت غرفي رائعه بس احس ذوقها رجالي

اكثر من ان يكون بناتي ...

دخلت الحمام ( اكرمكم الله )بعد ماخرجت روب الحمام و

المنشفه .. دورت على قميص بس كانت كل الاقمصة توصل

لنص الساق او عند الركبه او فوق الركبه

يعني ماتنفع ابداا .. والبناطيل مااينفع البسها .. بس نجود ومنيرة

لابسينها .. لكني غير عنهم يعني ضروري اكون اكثر حشمه

بيكون البيت فيه رجال .. وانا ماابغى اسبب احراج لاهل البيت

بوجودي ماراح احسسهم بالضيق مني .. بالاخير استقريت على

بجامة على هيئة بنجابي

قماشها ناعم .. احسها استر من اللي عندي .. الله يهديهم

الرباعي المرح .. كل اللي كنت ابغاه شالووه ..

واللي ابعدته جاابووه .. ابتسمت على ذكراهم ..

سمعت دق عالباب .. قلت : مين ؟؟ ... قالت منيره و نجود : حنا .. ضحكت على حركاتهم .. خخخخخخخخ

فتحت الباب لاني قفلته بالمفتاح ..

دخلوا و شافوني كنت مشغله اللمبات الحمراء .. وشعري مبلل

لسى مانشفته و مو حاطه شئ بوجهي حتى الغلوس

ماحطيته ..

وجهي مورد مع الاستحمام .. وريحة عطري فايحه بالغرفة ..

كانوا يطالعوني بإعجاب اخجلوني بنظراتهم فحاولت اشتت

نظراتي ..

نجوود : والله انك تسيحين الحريم .. وشلون الرجال بيذووبوون ..

منيرة : اقول لا تجمعين ..مو لزوم كل الرجال يذوبون .. اهم شئ

يذووب خالي ..

نجود ومنيرة يضحكوا علي .. شافوني شلون ارتبكت :

خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

مشاعل : انتي وهي ممكن تقلبوا وجيهكم .. مالت عليكم ..

بشتكي عليكم مامتي ..

نجوود :: مشاااعلوووه لا تدلعين علي ادلعي على اخوي لا يكون

تحسبيني رجلك ..

مشاعل " من الخجل صار وجهي مو طماطم الا سلطة خضار " :

نجووود اوريكي ماااحبك ..

نجود : مهب لزوم قلبي .. الاهم اخوي تحبينه ..

مشاعل " بدلع " : منوووورة حبيبتي .. شوووفي نجوود ..

منيرة : مشاعل عيب استحي وش اللي حبيبتيك .. لو تسمعك

جدتي ولا جدي بيذبحوك .. هذا اذا سمعك خالي بيطلقك ..

مشاعل المسكينه صدقت ووخافت فبان عليها : والله .. طيب

نجود ,, منيرة والله ماعاد اعيدها لا تقولوا لماما اخاف تزعل ولا

لبابا امااانه ..

نجود وفيها ضحكه ماسكتها .. ومنيرة تقول : مااوعدك .. لزوم

يعرفوا اخاف يفووت الاوان .. مشاعل زاد خوفها ...

نجوود وتضحك ههههههههههههههههه ومنيرة كمان ...

نجود : شعوووله اموووووت فيتس تهبليـــــــــــن ..

مشاعل " مو فاهمة شئ " : نجوود شوفي انا ماافهم معظم

كلامكم ياليت تعلموني .. اما عالباقي فاحاول اتعلمه وياليت

تساعدوني ..

وفي شئ ثاني .. اممم " بتردد " : ماعندي ثياب ..

نجوود و منيرة " طالعوا ببعض بعدها ": ههههههههههه

مشاعل " بزعل جدي " : ايشبكم تضحكوا لا يكون مسرحيه

قدامكم .. وقفت وهم سكتوا واخذوا الموضوع بجديه ..

منيرة : شعوووله لا يكون زعلتي ترى و الله مانقصد .. والله اني

احبك رغم اني ماعرفتك الا من ليلتين ويوم ..

نجود : شعووولتي " هنا التفت لنجود بقوووة ونبض قلبي ينبض

بسرررعه هالكلمة محد قالي هي الا ...."

كانت نجوود تتكلم بس عقلي مومعاي مو سامعه شئ مو

سامعه غير ..

(( مشاعل : حرااااام عليكم الاقيها من فين ولا فين .. ليش

احس ببرودكم ناحيتي ..

انا غلط سويت شئ قولي ..

: شعوولتي ..أو ريومتي .. ولا دلولتي .. كل يهون الا زعلك علينا

مانرضى عليك قلبي ..

: والله اموووت بالتراب اللي خطت عليه اقدامك ..

اهوى الهوى اللي لفح وجنتك ..

اعشق الفاكهة الي لمست افمك ..

أحــــبك يابعــد هــلي .. أحـــبك .. يااغلى نــاسي ..

: ريومتي .. شعولتي .. دلولتي .. للحين زعلانه علي ..

مشاعل : مااقدر ازعل .. ماقدر.. " ابتسمت" ..

مافقت من سرحاني و ذكرياتي الا على قرصت منيرة ..

مشاعل : ااااي .. منوووورة هبله انتي .. ترى يألم .. حرااام

عليكي ..

منيرة : رقيقه صديقتي ..

نجود : للحين زعلانه علينا ترى كله يهون الا زعلك .. " كانت نجوود تقول كلام مشاعل حاولت تنساه من شهور من اكثر من سنة..

ياربي كل مااانسى ليش الماضي يعود .. ليش .. "

..........................

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-11-2010, 01:02 PM
الجزء الرابع

الفصل الثاني

"" كثر الجروح .. يصيبني تبلد "

جرح يركل جرح ..وبشر يتلاعنون ..آه ..من دنيا غريبة..

مشاعل : ما اقدر ازعل مااقدر ... " ابتسمت "" ..

منيرة " تطالعني برومانسية " : ناظري الناس شلون يتكلمون .. مهب مثلتس ..

شاعريه مرت خالي .. آآآآه ياحليلك فيهااا ...

نجود : نعنبو دارتس .. هذا وانتي متزوجه وعندتس عيال مالت عليتس ..

مشاعل " وانا ضايعه بينهم مو فاهمة ايش يقولوا .." : اقووول

بنات اتكلمووا كويتي ولا حتى اماراتي

ترى عادي افهم بس لا تتكلموا هاللغه ترى ماافهم منها غير

تسسسسسسسسسسسس ...

منيرة ,, نجود " يطالعه بعض " : خخخخخخخخخخخخخخ ..

مشاعل "بضيق وطفش " : اففففففففففففففففففففففف ...

نجود : شعوووله ترى نمزح معك شفيك صايرة حساسه ..

مشاعل : مو حساسه , جوود والله مو فاهمه منكم شئ ..

اجل كيف تبغوني اعاشركم وانا حتى الهرج مو فاهمته .

احس اني قاعده زي الاطرش في الزفه ..

منيرة : هههههههه ..

مشاعل "بضيق واضح " قمت من مكاني وبعدت عنهم : انا اتكلم بجديه وانتم اخذين الموضوع مصخرررة ..

نجود " بجديه " : منيرة ياتسكتين ياتضفين وجهك ..

نجود : شعوله ياقلبي اذا زعلتي انا اسفه وحقك علي ..

اعتبرتك اختي واكثر واخذت راحتي معك ..

مشاعل "بحب وود " : وانا مااتمنى اكثر من كذا .. واتشرف بك

كأخت وصديقه وونيسه كمان ..

نجود انا احب اكون اختكم و بنتكم مااحب اضايقكم , ماتدري قد

ايش انا مبسووطه بشوفتكم

والاحلى من هذا كله صرنا قرايب ..

منيرة : شعلوله .. ااااسفه ..

مشاعل : اقوول بنات انتم مو حافظين غير هالكلمة .. عادي اذا

ماتعرفوا اعلمكم .. "ابتسمت "



منيرة"بعبط" : ياحليليك مرت خالي وانتي تستخفي دمك ..

مهب لايق عليك ..

مشاعل "رافعه حاجب" : منورة من قال استخفيت دمي , "بثقة"

ياقلبي انا دمي خفيف خلقة ..

"تحرك حواجبها" مو مثل ناس شغالين مهرجين "بأبتسامة"

وياحبي للمهرجين ..

نجود : هههههههههههههههههه ..

منيرة : مرت خالي اعقلي ترى اشكيك لخالي , وهو عاد يموت

فيني ...

مشاعل "بضيق حاولت تخفيه بحس فكاهي " : زهقتيني خالي

و خالي ماشوووف شئ ..

نجود : هههههههههه قطعيها قطعيها ..

مشاعل : وبعدين تعالي , كم عمرك منورة ؟؟

منيرة "ببراءه": 23 سنه ليش السؤال ؟

مشاعل : غريبه هالانسانه " وانا اقصد منيرة " الناس يا يسألوا يا

يجاوبوا وانتي اثنين بواحد ..

عموما انا اصغر منك , وكل شويه رايحه جايه تقولي مرت خالي ..

فلو سمحتي مابغى اسمع هالكلمة ..

نجود " بضحكة شماته " : لقطي وجهك .. خخخخخخخ

منيرة " بتقهر مشاعل " : شعوله تسوين فيها خفيفة دم ,, وش

تقول "تسوي نفسها تتذكر "

اممم ايه .. اثنين بواحد ليش

لا يكون بتسوين دعاية بانتنين اثنين بواحد ..

نجود : ماتضحك " وطالعت نجود فيني " بعدها ثنيناتنا ..

هههههههههههههههه

منيرة "بفشله وقهر" نجود الحين من بنت اختك انا ولا

هالبنجابيه "تقصد مشاعل " اوريك تضحكين علي ..

نجود "بابتسامه صافيه " قلتيها بالسانك بنت اختي مب اختي ..

قربت مني و مسكتني مع كتوفي وقالت :هذي هي اختي و

بوقف معها .. وانتي روحي لعيالك ابرك لك ..

مشاعل " بسرعه افكارها توجهت لعيال منيرة " : منوررة فين

اطفالك ؟؟

منيرة " تدري ان مشاعل تموت عالاطفال وهالشئ لاحظته بيوم

ملكتها لما ذكرت عيالها وحاولت

تخلي هالموضوع بطرفها " : وانتي شدخلك ؟؟

مشاعل " حزت الكلمة بخاطرها " بس سكتت .. وبينت انه عادي

لكن نجود حست فيهاا وعطت منيرة هذيك النظرة
منيرة : شعووله امزح معاك حاولت افشلك مو اكثر لا تزعلين ..

ترى والله اني احبك " قالتها بصدق "

مشاعل بحب قربت من منيرة وضمتها .. : وانا كمان احبك من

اول ماشوفتك حسيت اني ارتحت لك

ويمكن هذا سبب ممن الاسباب اللي خلاني اقبل اتزوج خالك

المصون ..

شووي الا نجود : ياجماعه الخير ترى ابوي وامي ينتظرون

عالغداء ..

وافضل انكم تتركون عنكم الرومانسيه شوي ..

مشاعل " بخجل " : نجود ماابغى غداء ..

نجود وكأنها حست فيني : شعولتي " مشاعل ر فعت عينها

لنجود بقووة وقالت " : نجود لا تقولي شعولتي ..

نجود : شفيك شعووله ادلعك..

مشاعل : عادي ياقلبي قولي لي شعووله ولا حتى عباس بس

شعولتي لااااااا ..

طالعوا نجود ومنيرة ببعض باستغراب ..

مشاعل : اخاف اضايقكم بوجودي .. واخوكي احس اني بضايقه

بخرجاته ودخلاته ..

افضل اني اكل بغرفتي .. واقعد معكم واروح لماما وبابا واطمن

عليهم ..

منيرة : شعوله اولا اذا قصدك على خالي فهد تراه متعود ..

على حريم خوالي الخمس ..

مشاعل بخاطررها " ماشاء الله .. لو تدري يامنيرة اني ماااعرف

عنكم شئ ولا حتى عن العريس

.. اكيد بتضحكي علي و بتقطعيني تقطيع على قولة نجود" :

ماشاء الله .. بس اخــ ..

مسكتني نجود مع ايد وجرتني وراها جر ولا كأني الا عنز ..

مشاعل : نجود الله يخليك ماابغى غداء .. وبعدين شكلي مو

مرتب ..

" هذا كله اتكلمه بس بعد ايش بعد مافات الاوان .. لاني كنت

قدام غرفة الطعام "

دفتني منيرة عالغرفه و دخلنا .. كنت منزله راسي : السلام

عليكم

" بصوت واطي مدري سمعوه ولا لا بس اعتقد سمعوه "

: وعليكم السلا م.. تفضلي يابنتي .. اشرت لي ماما بكرسي

جنبها وجلست ..

وماما تغرف لي ونجود تناولني .. بصراحه حسيت بفرحه حلو انك

تحسي باهتمام اللي حولك

مايحسسوكي ضيفه لا والله يحسسوكي انك منهم وفيهم ..

وانا اطالع بالسفرة الاكل شفت اشكال والوان وفي اشياء عمري

ماشفتها ..

صحيح اننا دووم نسافر كل صيفيه .. سافرت ماليزيا , الهند ,

مصر , لبنان , سوريا , الاردن , الامارات ,

البحرين , واكلت وذقت اصناف كثيرة بس هنا اشوف اشياء

غريبه ..

مشاعل : خلاص ماما والله يكفي مااقدر اكل اكثر من كذا ..

ام فهد : يابنيتي ماتشوفين شكثر صايرة عصاا .. اول قبل سنه

شحلاتك مليانه ووجهك منور ..

والحين رايحه عصا مافيك دم غاديه صفراء يايمه .. لزوم تأكلين ..

مشاعل " بسعاده ماتتوصف .. ماحست بحنان الامومه وشكرت

ربها داخلها .. وبصدق ..

وقفت مشاعل فجأة ..

XXX

مشاعل

وقفت فجأة طالعوا فيني كلهم .. سجدت لربي سجود شكر

وطولت بالسجوود ..

مو عارفه كيف اشكر ربي .. كانت دموووعي صادقه ... كنت

تعبانه .. مررة تعبااانه ..

بس ربي عوضني بأهل يسووو اهلي اللي من لحمي و دمي ..

رغم غربتي بمكان عمري ماجيته بس .. اول مرة احس اني

وسط عيله من ام واب واخت ..

الحمد لله .. الحمد لله .. ربي مهما شكرتك ماااقدر اوفي جزء من

نعمك ..

اخيرااا ارتحت ..

ام فهد " قربت مني وتمسد على شعري بطريقه ناعمه

وحنونه " .. خلت دموووعي تزيد ..

هالدمووع اللي مانزلت من سنه .. نزلت الحين ..

رفعت راسي و شافتني ام فهد "شهقت " : بسم الله عليك

يايمه ليه تصيحين ؟؟..

شئ يوجعك .. تعبانه

مشاعل حسيت الخوف بعينها " ابتسمت على خوفها علي "

طالعتني بخوف : مشاعل يايمه الله يرضى عليك اذا تشكين

شئ ؟؟

مشاعل : ماما ..

ام فهد : عيونهااا ..

" حطيت رأسي بحضنها وقلت امـــانه مهما صاار لا تتركيني .. "

ببراءة وصدق " : انا احبك

احبك بقلبي .. دامك عطيتيني هالحب لا عاد تحرميني منه ..

واوعدك اكون مطيعه لكي ولبابا

عمري ماراح اعصيكم ... ابدااااا ابدااا"

سكتت ام فهد ودموووعها على خدودهااا .. نجود ومنيرة قعدو

يصيحون..

XXX

ابو فهد : مب ناوين تتغدون ولا حليت لكم دموووعكم ..

كملنا غداء ...

بعدها رحنا بغرفة الجلوس بالدور اللي فوق طبعااا كل شئ

بالدور اللي فوق لان ام فهد

ماتقدر تمشي كثير لانها انسانه مريضة ..

طبعا شربنا الشاي و القهوة وحلينا ( يعني اكلنا حلا ).. وام

فهد استأذنت ترتاح وابوفهد معاها ..

وكنا نحنا الثلاثه روسنا بروس بعض ..

نجوود : شعووله سولفي لنا عن نفسك ..

مشاعل : ايش اقول ؟؟

منورة : عن حياتك .. شلون كانت ؟؟ شلي تحبينه , شلي

تكرهينه؟؟

امممم .. امك , ابوك , هلك , صديقاتك اللي شفتهم بالزواج ..

شكلهم واايد يحبونك ..

XXX

مشاعل

ابتسمت لطيفهم ..

قلت : ايوه وانا كمان احبهم مررة ..

نجود : والله يامنورة صرتي تعرفين عن شعووله اكثر مني ..

خسارة لو ماالامتحانات ومرض امي كان جيت الملكه .. كان

نفسي اشوفك ..

اكيد كنتي قمر ..

مشاعل : ليش يعني دحين مو قمر..

نجود : الا قمر ونص ..

منيرة :اقوول بنات لاتضيعون السالفه انتي وياها .. "بخبث"ادري

عنكم بتضيعونها لان وراااكم سالفه .. اعترفوووا

نجود : لاحووووول .. بلا استهبال قومي بس شوفي عيالك بدال

قعدتك هنا ..

منيرة : خالتي شفيك تفشلين فيني من الصبح ..

نجود : اوفففففف منيرة وراك تقولين خالتي انتي ووجهك .. كل

يوم والثاني نجود والحين

تسوين فيها رزينه ومحترمه .. لعبتك مكشوفه قلبي ..

مشاعل : ههههههههه خلاص جوود قلبي ايشبك عليها والله

منوورة عسل وتنحب وانا حبيتها ..

منيرة " تطالع نجود " : شوفي الناس شلون يتكلمون مهب

مثلك " وسوت حركه بيدها معناها مالت عليك " ..

مشاعل : منووورة .. شرايك نبدء فيكي..

منيرة : شقصدك ؟؟

مشاعل " بطول بال " : منور حبيبتي .. اقصد تبدئي انتي

تتكلمي عن نفسك بعدها نبدء نحنا ..

منيرة : وليه انا ابدء وانتم ليه ماتبدؤن ؟؟

نجود : ياااااااااربي خلص منيرة انا ببدء فكينا انتي واستهبالاتك ..

سكتنا نسمع نجود ايش تقول ..

XXX

نجود

احم احم ..

انا نجود بنت ابو نجود ...

سعوديه ابا عن جد ولي الفخر .. ويازين آل سعود اهل الشهامه

والنخوة ..

ديرتي القصيم .. وياحبي للقصيم وهلهاا .. اموووت بترااابها ..

واحياا بهواهاا ..

طالعت فيني وقالت : ادري شعوله بتقولين هذي وطنيه اكثر من

اللزوم ..

ويمكن متعصبه لكن انا غير .. لا تظنين اني افرق بين السعودي

والمقيم لا والله ..

بالنسبه لي ماافرق بين عربي وعجمي ولا ابيض واسود الا

بالتقوى ..

حالتي الاجتماعيه عزباء مب متزوجه ..

اممم احب الناس لقلبي .. ابوووي و امي .. اموووت عليهم ..

اخوااني هم سندي واحبهم وماظن اني بعيش دووونهم ..

لي حوالي ست سنين بالجامعه وهذي اخر سنه .. تأخرت واايد ..

لاني يوم كنت بالثانوي فصلت سنه .. همبعد بالجامعه لي سنه

ونص معتذره ..

اما ليه فصلت بالثانوي هذا بسبب نقلنا من الرياض للقصيم

XXX

مشاعل

" حسيت قلبي يدق بقووة مدري شصار فيني حسيت بتعب

فجأه جبيني عرق ..

حاولت ماابين ماحبيت اقطع كلام نجوود "

XXX

نجود

اما عن اعتذاري من الجامعه فكانت لاسباب شخصيه مااحب

اقولها لاحد ...

احب عصير

منيرة " بلقافه " : المانجا موووو ؟؟

طنشتها نجود وكملت : المانجا .. والجوافه ..

احب طبخ امي بكل انواعه بدون استثناء ..

افضل لبس التنانير اكثر من البنطال ..

اكثر الالوان اللي احبها

منير " تلقفت مرة ثانيه " : اكيد البنفسجي لانك ذبحتينا فيه ..

نجود : منيرة عساااكي الماحي قولي اااامين ..

وراااك ماتتركين اللقافه عنك .. قلنا لك ابدئي قلت شمعنى

انتم .. والحين يوم تكلمنا تليقفتي ..

اعووذ بالله من شررك ..

منيرة : وجعععع نجووود لا تدعين علي .. اففف خلص سكت

هااا " وحطت ايدها على فمها " ..

لفت نجود وجهها علي ..

ايه مشاعل وين وصـ...

جرت عندي .. : مشاعل شفييك ؟؟؟

مشاعل : ......... لاجواب .. وعيوني مغمضه مو قادرة افتحهاا ..

منيرة " بخووف " : مشاعل الله يوفقك تكلمي قولي أي شئ ..

فتحت عيني شوي شوي ..

XXX

مشاعل :

مافيني شئ بس شويت ارهاق ..

نجود : شلوون مافيك شئ وانتي جبينك كله عرق ..

منيرة : تحسين بكتمه .. مخنوقه , انتي معك ربو ..

نجود "بضيق" : منيييييييييييرة اتركي عنك الاستهبال ... مب

وقته ..

مشاعل : لا تخافي شويت ارهاق بس بروح انسدح شويه

وارتاح ..

وقفت بصعوبه واحس نفسي بترنح .. بس جاهدت مااحب ابين

ضعفي لاحد ..

مشيت كم خطووة بغيت اطيح .. لكن تمالكت نفسي لاني

حاسه فيهم يراقبوني ..

مشيت الى الباب وفتحته .. واتسندت عليه بظهري .. شوي

شوي نزلت بالارض وانا ظهري عالباب ..

وعيني مغمضة ..

وانا اناجي ربي بقلبي بدون كلمة بلساني ..

آآآآآآآآآآآآآآآه يامن شكيته همي .. ربي الشكوى لغيرك مذله ..

عمري ماشكيت سواك وعمري ماطلبت غير رضاك .. يارحيم يارحيم ..

حبيبي فداك الروح يااغلا الروووح .. ربي ,, حبيبي ,, مالي غيرك ..

صدق قولك وان شكرتم لازيدنكم .. وانا بشكرك لين موتي ..

يارحمن يارحيم..

" وانا افتح عيني واطالع جهة قلبي " شسوي بهذا اللي مايفهم ..

اللهم لا تلمني بماتملك ولا املك ..

الحمد لله ,, الحمدلله ,, الحمد لله ,,

فتحت عيني للمرة الثانيه على صوت الاذان ..

توجهت عزكم الله للحمام و توضيت ..

صليت العصر .. ودعيت ربي ..

استغفرته ,, حمدته ,, كبرته ,, سبحته ,,

شلت شرشف الصلاة ..

وقمت بصعوبه وتوجهت لسريري بدون مااغير لبس حطيت راسي عالمخده ..

وانا اشم ريحة عطر رجالي جذابه ..

ابتسمت ونمت بعمق ..

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

^^^^^

: شعوله قومي ياقلبي .. ترى فات عليك صلاة المغرب ..

وان ماصحيتي الحين بيفوت عليك صلاة العشاء ..

فتحت عيني ببطء .. ابتسمت ..

XXX

مشاعل : انا بحلم ولا علم ..

انا تزوجت ,, وبالقصيم ,, وانتي نجود .. موو؟؟

نجود : لا .. انتي عزباء ,, وبالشرقية ,, وانا عفريت " سوت حركات بيدينها وبعيونها كأنها عفريت "

مشاعل : وجعع نجود بلا هالحركات ..

نجود : هههههههه زين خلص نسيت انك رقيقة ..

مشاعل : ممكن تفارقيني ياقمر..

نجود : هااااااااو مصدقه عمرك انتي , بمشيها لك لانك عرووس ..

بس هااا لا عاد اسمعك تعيدينهاا ..

مشاعل " بدلع": نجوووووود ..

نجوود : ياويل حالك ياااخوي بتذوبك هالبنت ..

مشاعل " بضحكه وحيا رحت الحمام عزكم الله توضيت .. ولما خرجت مالقيت نجود .. "

صليت المغرب قضى مع العشاء ..

XXX

مشاعل

اشتقت لكم يالرباعي المرح ..

ياترى كيف دانه دحين ؟؟

رواء ايش بيصير عليكي ؟؟؟

شيخه بتتحملي مسئوليتهم ولا كيف ؟؟

آآآآه ياماجد انت اكثر انسان مشتاقه له ..

نفسي اتصل عليهم واطمن بس ماقدر كيف بقول لماما ونجود .. انكسف والله

<<<< مشاعل تركت جوالها ببيتها بجدة ..

رفعت ايدي اطلب ربي .. يارحيم ارحم دانه مالها غيرك ابوها مو فاضي لها ولا حتى امها ..

ربي .. انا خايفه عليها .. وانا ادري انك ارحم مني عليها ..

فأرحمها ياكريم ..

دق الباب .. فتحته ..

منيرة ونجود " مبتسمات"..

نجود : يالله البسي عباتك ولحقينا بسرررعه ..

مشاعل : على فين ؟؟

منيرة "تستخف دمها " : على وين يعني .. اكيد جده ببيت هلك ..

مشاعل " حمر وجهها وغدا فراوله على طماط "

مشاعل " بعد كلام منورة حسيت جسمي سخن .. خفت ارجع لاهلي .. <<< ولا امانه

عليكم وحدة ظروفها مثل ظروف مشاعل تخاف ترجع لاهلها انا لو منها كان طرت وناسة .. ماعلينا ..

عدنــــا ..

مشاعل "بهدؤ" : ماسمعت ..

نجود : اتركيك من الخبله .. قومي لبسي عباتك ترى فهد مايستنى ..

مشاعل : على فين ؟؟

منيرة : بنروح السوبر ماركت شوي نتسوق .. بكرا ابوي مسوي عزيمة با لمزرعة على شرفك ..

مشاعل "براحه " : بس انا مو محتاجه شئ , انتم روحوا .. انا بقعد مع ماما ..

نجود : شعوووله ,, حرام عليك الحين متعنين لاجلك وبالنهايه ماتبين تروحين ..

منيرة : مب كيفيك .. يالله بلادلع بنات ..

مشاعل : طيب بستأذن من ماما ..

منيرة : تدري .. قلنا لهاا ..

مشاعل : طيب اسلم عليها والحقكم ..

لبست عبايتي ورحتى سلمت على ماما واستأذنت من بابا و خرجت ..

شفت السيارة برا .. هي نفسها اللي خذتنا من المطار ..

ركبت وراء نجود ومنيرة وراء فهد خالها ..

حركت السيارة .. وكان معظم الكلامم لمنيرة ونجود ..

وقف فهد السيارة نزلنا كلنا ..

فهد : نجود سبقوني وبحصلكم بس بوقف السيارة واجي .. زين .

نجود :زين ..

قعدنا حوالي الساعه نتسوق ..

طبعا الاخت نجود ومنيرة مابقوا (خلوا) شئ الا اخذووه .. طبعا هذي مبالغه مني بس شسووي هم وعفشهم اللي اخذينه ..

ولزموا علي اخذ اللي ابغاه .. بس انا ماكنت ابغى شئ ..

منيرة : مشاعل لا تستحين خذي اللي تبيه ..

مشاعل : شكرااا بس ماابغى شئ ..

نجود : مشاعل قلبي لزوم السهرة ..

بعد اصرارهم اخذت لي موسي بالفراوله .. وقرطاسين اندومي ..

فهد"بملل" : هاا بنات خلصتم ولا باقي ..

نجود : خلص ..

توجهنا كلنا للمحاسب طبعا حاسبوا هم وبالنهايه انا لاني ماخذت شئ غير الموسي و الاندومي ..

لماجا علي الدور فتحت شنطتي وناولت الرجال المبلغ ..

الا اسمع صوت هادي: انا اللي بحاسب ..

مشاعل " ببراءه " : بس هذي اشيائي ..

فهد"بغيظ مكتوم" : وانا الرجال ولا مهب مملي عينتس يااا خضيريه ..

مشاعل : مو فاهمة شئ , عموما انا بدفع عن نفسي ..

فهد بحدة واضحه سمعها منيرة ونجود والمحاسب : اذا تحسبين اني مثل رجالكم مخنثين

ماعندهم غيره على اهلهم فانتي غلطانه ..

نجود : فهد حدك ..مارضى على مشاعل ..

فهد"يكلم نجود" : ماتسمعين وش تقول .. ولا هذي سوايا بنت ناس متربيه ..

" وبهمس سمعته مشاعل " : العبايه عالكتف ,,

والعيون يطالعها الرايح والجاي ماكأن لك زوج ..

مدري شلي بلانا فيك .. لوما امي كان الحين ماشفنا اشكالك ..

مشاعل : مااسمحلك تغلط علي دام انا ماغلط عليك ..

واذا غلط بحقك حاسبني .. بس لا تغلط بأهلي ..

قاطعها فهد بهمس :الحمد لله والشكر مهب مثل ابوك اللي باعك لنا ..

XXX

رن السككوت ...

وبكل هدؤ اخذت الموسي والاندومي وقدام الجميع رجعته لمكانه بالبراد اما الاندومي فحطيته بمكان ثاني ..

وخرجت بهدؤ من السوبر ماركت .. انتظرت برا .. وماهي الا ثواني ..

ونجود ومنيرة معايا برا .. باين عليهم الاحراج .. بس انا مااعطيتهم مجال يكلموني ..

ركبنا السيارة .. وكان الجو مشحون من ناحيتهم هم وهذا واضح من صوت انفاسهم ..

الا مشاعل هي الوحيده اللي كانت هادئه وصوت تنفسها طبيعي مايدل على توتر بالعكس ..

يدل على الراحه وهذا اللي زاد قهر فهد اللي كان واضح بسواقته السريعه ..

لا نجود ولا منيرة تكلمواا ..

وصلنا البيت بوقت قصير .. اول مااوقف السيارة .. بكل هدؤ خرجت ..

توجهت للباب و دخلت .. وانا بأعلى الدرج احس احد يركض .. بس مااهتميت ..

دقيت على غرفة ماما وبابا ..

ماما : ادخل ..

مشاعل " دخلت وسكرت الباب وراي .. سلمت على ماما بابتسامه هادئه ..

مشاعل "بابتسامه " :ها ماما .. شربتي دواكي ولا لسى ؟؟

ماما : والله يابنيتي باقي ماخذته .. الساعه كم الحين ؟؟

مشاعل : 10 .. ليش متى الدواء ؟؟

ماما : الساعه 9 .. نسيت مااخذته ..

مشاعل : صار خير بس ثاني مرة لا عاد تنسيه ..

انفتح الباب ..

ماطالعت كان ظهري عالباب و العبايه علي والطرحه على راسي ..

لكن وجهي مكشوف عشان كذا مالتفت .. الى ان قالت ماما

: حياك يمه .. شفيه وجهك صاير احمر ..

منيرة "بتوتر" : هاا لا ولاشئ بس كنت اركض بالدرج ..

شلوونك جدتي ؟؟

مشاعل ساكته وظهرها على منيرة ..

ماما: الحمد لله يايمه نشكره ونحمده ..

الا ووين نجود .. ابيها تعطني الدواء ..

مشاعل : وانا يا ماما فين رحت انا بعطيكي ..

وسألتها وين الدواء اشرت لي عالكومدينه اللي بجنب السرير ..

صبيت لها مويه وناولتها لفمها ..

مشاعل : بتنامي ماما ؟؟

ماما : ايه يايمه احس بخمول .. بريح شوي ..

مشاعل " بإبتسامه " : ان شاء الله .. اذا بغيتي شئ .. اطلبيني و بكون بثواني عندك ..

نزلت المخده وظبطها وغطيت ماما .. وقلت لها تصبحي على خير يااحلى قمر ..

مشيت وراسي مرفوع شامخ زي عادتي انا كنت و مازلت مهما صار ومهما يصير .. شامخة ..

كنت ببيت اهلي رغم كل شئ ارفع راسي بينهم .. انضربت من ماما .. انسبيت ..

لكن راسي دايما مرفوع .. لا همني الضرب ولا حتى الشتم .. اقوم اضعف دحين ..

ومن كلام شخص مايعرفني .. شخص مايدري عني الا من ساعات ..

ماهمني نظرته لي .. بس اللي اثر فيني هو نظرته لأهلي .. وكأنهم استغلاليين ..ماعندهم مبدء

نظرته لأصلي كأننا حثالة المجتمع السعوودي .. ليش يعني ..

كلنا بشر .. كلنا خلق الله .. كلنا مسلمين .. نعبد واحد احد ..

يعني رجال الحضر مو رجال .. ورجال البدو رجال ..

بنات الحضر فاسخات .. لعوبات .. مافيهم حيا ..

وبنات البدو هم الحشمة و الرزانه والخجل خجل العذارى ..

انا مااعترض على شئ انا اقول فيه الطيب ( الزين ) بالجنسين .. وفيه البطال ( الشين ) ..

ليش هالعنصريه .. نحنا بالقرن ال21 .. ومازال التفكير تفكر ناس بالعصر الحجري ..

بس ماما ام نجود وبابا ابو نجود .. ماحسسوني بهالتفرقه وهالعنصريه ..

ولا حتى جود و منورة .. اذا ليش فهد .. احسه حاقد علي من قبل لا يشوفني ..

الله يسامحه .. الله يسامحه .. المسامح كريم وربي اكرم ..

كنت بغرفتي اراجع احداث يومي ..

دق الباب بعد مارجعنا بنص ساعه ..

فتحت الباب لاني دايما اقفله بالمفتاح ..

كانت منيرة وهي تطالعني بخجل وتوتر ..

حاولت اخفف عنها توترها .. بإبتسامة .. : تفضلي .. الغرفه غرفتك ..

ابتسمت منيره : يسلموو يالغلا ..

جلست على السرير وانا جلست عالكرسي ..

سكتنا ثواني صارت دقايق .. بعدها حاولت اكسر الصمت

لاني حبيت منورة ومابغيت انها تنحرج مني ..

مشاعل : منورة قلبي ووين نجود ؟؟ هذا وهي قايله سهرة وحركات ..

اذا البخيله احتفظت بالاشياء لنفسها احسن لي ارووح انام ..

منيرة "بان عليها شوية راحه "

مشاعل : منووورة بسم عليكي فيكي شئ لا يكون مس شيطاني ولا شئ ..

منورة "شهقه" : مس بعينيك ... اعوذ برب الفلق .. " ونفخت على نفسها "..

مشاعل وانا ميته ضحك عليها ..: ههههههههههههههههه

ماتخيل منورة ماتضحك او حتى خجلانه مني ..

منورة "بجديه تضحك " : مشاعل .. آســـفه على اللي صار و أمسحيها بوجهي ..

مشاعل " بعبط مقصود " : وايش اللي صار ؟؟

منورة " تطالع بنص عين " : سلامتك ماصار شئ بس اللي صار ارتفاع بضغطي ..

وحرارة مرتفعه هذا بالنسبه للاخت نجود .. غير الاحراج اللي مالي ووجيهنا ..

غير قلة احترام خالي اللي طيحت بوجيهنا .. هذا كله بجنب .. وهدؤك لهاساعه بجنب ..

منورة : ماتوقعتك بتكونين بهالهدؤ والرزانه ..

بصراحه قلت يمكن بتصيح هذا اذا ماا تركتينا بأول طيارة على جدة ..

بس الحق لله طلعتي بنت رجال .. وعاقله .. ومهب مدلعه لدرجة عدم المسئوليه ..

و أفتخر فيك كزوجه لخالي و قريبه لنا .. وصديقه لي " قالت هالكلام بطريقة فكاهية " ..

مشاعل : شكرااا عالغزل .. وقولي لنجود ادري انها منحرجه مني ..

بس هي مالها ذنب وماصار الا الخير .. عادي ..

منورة : شدراك انها منحرجه و...

مشاعل : من خلال معرفتي فيها اقدر اقول هالشئ ..

منورة " بخبث " : شرأيك نطب عليها بغرفتها ..

مشاعل "بضحكه " : طيب يااام الافكار ..

دخلنا على نجود وهي مغمضه عيونها وراسها عالمخده ..

رضيناها رغم ان انا اللي يبيلي مراضاه ..

وقعدنا نسولف الى الساعه 11ونص و بعدها كل واحد راح غرفته

ونمنا بسلام ..


>>>>>>>>>>>>>>

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-11-2010, 01:08 PM
الجزء الخامس

الفصل الأول

( تـــــــعـــــــ تـــعـــرف ـــــــــــارف ")
( .. كل ماجيت أبطرد صورتك من خيالي...شفتها في منامي تبتسم كل ليلة ..)
ترررررررررن .. ترررررررررررن ..

: همممم .. " تفتح عينيها بكسل ناعم .. " توجهت للحمام وانتم بكرامة توضت ... فرشت سجادتي ونا مدري اذا اذن

ولا لاء .. صليت ركعتين قيام الليل .. مثل عادتي .. جلست انتظر ..

: دبااااا .. دباااا .. يالله عاد .. شفييك ... والله مشغوول لراسي .. حتى غداء ماتغديت .. وعشاء ماتعشيت ..

والحين الساعه 3 الصبح وانا على لحم بطني .. اول ماشفت رسالتك ظنيتيك مشتاقه اتريك شينه ..

وكلامك اشين منك يالشينه ..

مشاعل : ..... " لاجواااب "

: عيوني ... عمري ... حياتي ... أحـــــــــــــــــبـــــكــــ ..

: تحبيني ؟؟؟؟؟؟

؟؟؟؟
؟؟؟؟
؟؟؟؟
؟؟؟؟
؟؟؟؟

مشاعل :

أحبك حقاً ..

ولا تسألني لماذا أحبُ؟

وكيف أحبُ؟

فهل يُسألُ الغيثُ كيف انهمرْ؟

وكيف أفاقتْ زهورُ الربيعِ ..

وكيف شذاها الزكيُّ انتشرْ؟


أحبك أنت ..

لأنك انت .. ..

فأنت النسائمُ وقتَ السَحَرْ

وأنت الندى فوقَ خدِّ الزهرْ

وأنتِ الرياضُ..

بثوبِ المطرْ

بعطرِ المطرْ

بنقر المطرْ

نجود : منتي بهينه ... اتريك تشعرين ومن وراي .. هااا ؟؟ اعترفي ..

مشاعل " نقرزت من صوت نجود رغم انه واطي بس كنت وحدي بالغرفه ماتوقعت انها تدخل ..بخجل من ذكرياتي اللي اعتبرها

بلحظه خيانه ... وأنا اكثر ما أكره بالدنيا فهو الخيانه "

مشاعل "بصوت واطي": أأأســفه ..

نجود : وشوووو ؟؟ " ماسمعت "

مشاعل "براحه انها ماسمعتني ضنيت انها قرأت افكاري <<< من جد البنت صايره هبله لوول

ولا شئ .. ايش اللي مصحيكي ؟؟

نجود : اولا صباح الخير , ثانياا سلامتك .. الحين بيأذن .. قلت اصحيك .. اثريك صاحيه قبل .. ولا مانمتي ..

مشاعل"تقلد نجود" :اولا الا نمت و قومت قبل شويه ,, ثانيا صباح الجلاديولاس ..

قاطعتني نجود : وشوووو ؟؟

مشاعل " بابتسامه " : صباح الجلاديولاس ..

نجود : وش يعني ؟؟

مشاعل : ابداا .. الجلاديولاس نوع من الازهار ريحته حلوووه وشكله احلى يستخدموه العرايس بمسكاتهم ..

وسعره غالي نوعاا ماا ..

نجود : احلى والله مرت اخوي مثقفه ..حركات .. زين بروح اصحي البلى اللي بغرفتي ..

مشاعل " بضحكه خفيفه " : حرااام عليكي نجود .. والله منوررة عسل ..

نجود : ادري بس احب العوزها ماتشوفينها لاصقه بحلقي 24 ساعه الحمد لله انك جيتي ... اقلها نتقاسم اليوم

انتي 12 ساعه وانا 12 ..

سمعنا صوت الاذان ...

مشاعل : طيب ياحلووة انت روحي صحي العسل .. وانا بصلي ..طيب ..

نجود : زين بس الفطور الساعه 8 ...

أومأت راسي بايجاب ..

طبعا خلصت صلاتي وقرأت قرآن " قعدت بيني وبين نفسي اقول لازم اراجع كل يوم جزء من القرآن عشان مانساه ..

على قول الاستاذه جزاها الله خير بالتحفيظ تقول .. حفظ القران مافي اسهل منه .. بس الاستمراريه على تذكره وعدم نسيانه صعب

.. خلصت وقمت بلبس احترت كل شئ مو عاجبني ليت الرباعي المرح معايا كان ماتعبت .. من جد انا بعدكم ولاشئ ..

صدق اللي قال :

يامن يعزّ علينا أن نفارقهم..

وجداننا كل شيء بعدكم عدم..

بالاخير استقريت و لبست فستان قطني كمه حيران ويبين الكتوف ويوصل اعلى نص الساق بشويه ..

ولبست عليه بوت من القماش لونه بني .. اما الفستان فلونه مثل لون الحليب والشاي بس على فاتح ..

عليه طبعه من الوسط صورة شفايف مكتوب فوقه every thing ok .. يمكن هذا يعبر عن مخيلتي رغم اني مو مطمنه ..

رحت غرفة نجود .. شفت منورة نايمة .. كان شكلهااا مررررة حلووو ..

مشاعل : منووورة ... منووورة .. قلبي قومي .. منووورة .. ياربي .. منورة ...

نجود كانت خارجه من الحمام .. : هااااااااو وش ذا الزين .. بتغطين علينااا ..

مشاعل : نجود شوفي منورة لي ساعه اقوم فيها الدبااا مو راضيه تقووم ..

نجود : ياقلبي هذي ماينفع معها النعووومه .. هذي مايبيلها الا الخشوونه .. اوريك فيهااا ..

وراحت عزكم الله الحمام وجابت شوية مويه ( ماي ) بيدها وقربت من نجوود .. وصرخت بإذنهااا :

ملقوووووووووووووووووووووووووووووفـــه .. بعدها رمت المويه على وجهها بعد مافاقت مفجوووعه من نومهاا ..

استوعبت منورة بعد ماجرينا انا ونجود على غرفتي .. ونحنا نضحك .. وهي مدري ايش تقوول ..

نجود : شعوله بتنزلين كيذا ...

مشاعل : انحرجت " : لا ... كنت بقولك اني مااقدر انزل ..

نجود : ليشش ؟؟

مشاعل : بصراحه ماعندي جلابيه ولا شئ طويل الا بناطيل حتى تنانيري الطويله مفتحه وفيها فتحات ..

نجود : مااقصد شئ شعوله لا تفهميني غلط .. شرايك اعطيك من عندي جلابيه شحلاتها .. وجديدة بعد..

مشاعل " ياربي الله يهديكم يااشيخوووه انتي ودانه .. ولا هذي حركات ماخليتم شئ محشم .. ": طيب ..

نجوود : شطووورة .. يالله معاي ... ورحنا غرفة نجود بحذر من منورة .. اللي كانت بالحمام ..

وعطتني الجلابيه رحت غرفتي ولبستها ... كانت حلووة .. وطقمت معاها اكسسوار خفيف .. رحنا غرفة الاكل وكانوا ماما وبابا فيه ..

فطرنا ... وقالنا بابا ساعه ونكون جاهزين عشان نوصل قبل الكل .. لان فيه ناس جاايين من الشرقيه واللي جاي من الرياض ..

فلازم نكون بالاستقبال …..



( اذا انا العين فأنتي الحاجب .. وذيك الرمووش ..)


كل واحد رايح غرفته ... رجعت رحت لغرفة نجود وطقيت الباب ..

طقطق .. منيرررة : دخلي مرت خالي ..

مشاعل : ايش دراكي انه انا ؟؟؟

منيرة : محد بيطق بهالنعوومه الا انتي .. وبعدين تعالي هنيه مااقلتي ان ماعندك ثيابٍ ساتره ..

وراك اشوف ثيابك ساتره شحلاتهااا .. تكذبين علي ...

نجود "بخبث " : الحين هالثياب حلووة ... تدرين انها لي وانا عطيتها لشعوله ..

منيرة " تسووي ذكيه " : اها وانا اقول الثياب مب ذاك الزود اللي محلينهااا القمر اللي لا بستنه ..

مشاعل : ههههههههه .. طيب ياااذكيه ..

جوود بنجلس بالمزرعه لليل ونرجع ولا كيف ؟؟

منيرة "بلقافه " : لا بنام هناك ..

نجود "بنص عين " : منيرة .. ماتتركين عنك اللقافه .. يالملقوفه ..

منيره : اووووف شقلت سألت وجاوبتها ..

مشاعل : بنات ... ترى بابا قال ساعه .. "قلتها وانا ماشيه " ..

طبعا جهزت اشياتي اللي احتاجها ليومين .. احتياط للظروف ..

ولبست عبايتي رحت لغرفة نجود و الباب كان مفتوح دخلت كانوا بيقفلوا شنطهم ..

مشاعل : المزرعه بعيده ؟؟

منيرة : بيأخذ ساعه عبال نوصلها ..

الخدامه : ماما نجود هزا (هذا) بابا كبير كلام انزل تهت (تحت) ..

نجود : زين الحين نازلين انت روحي بنلحقك ..

نزلت الشغاله ونحنا بعدها ركبنا السيارة ..الشغالات مع فهد ونحنا مع بابا ..

وقفنا عند محطه واشترينا شوية اغراض .. شيبس وعصيرات وشوكولاته .. لزوم السهررة على قول منورة ..

ووصلنا .. وياسلام لما وصلنااا .. شئ رائع .. بجده اكثر شئ كنا نروح كباين ولا استراحات ,,جلسات .. أشياء كيذا .

خبركم ماعندنا مزارع .. غير بحر و احلى بحر.. بصراحه تمنيت اشووف مزرعه هنا بالسعووديه ماغير اشوف

المزارع ياكثرها ببلاد برى .. صحيح اني شفت بالطايف مزارع بس شفتها من بعيد مو من قريب ..

الحمد لله .. والله مزارعنا حلى من اللي عندهم ... بكثيير ..

بعد ماوقفت السيارة اخذتني منيرة بسرعه ..

منيرة : شوشو .. تعالي اراويك المزرعه .. ومسكتني مع يدي وتجرني ..

مشاعل : منوورة .. يدي بشويش ( شوي شوي ) بتنخلع .. وبعدين مية مرة وانا اقوولك لا تقولي شوشو يعني انتي ماعندك غير

شوشو ومرت خالي ..

منيرة : خلص ولا تزعلين اختاري ياشوشو يامرت خااااااااااالي .. خخخخخخخخ

مشاعل :: اوووف .. منورة والله يدي توجعني ..

قاطعتنا نجود وهي تلهث من الجري و مسكتني مع يدي اليسار لان منورة ماسكة اليمين ..

وجرتني جوود لعندها وتقول : الحين ادري فيك يالغووله تبين تورينها اصيل قبل لا اوريها .. حركاتك مكشووفه ..

مشاعل " محتارة منهم مو فاهمه عن ايش يتكلمو " ..

منورة "بقهر": نجووودووه .. هاتي مشاعل " مسكتني مع يدي مرة ثانيه تجرني لها " ..

مشااعل : اااي ..

نجود "بغيظ" : عسااكي الكسر قولي اامين تحسبين البنيه مثلك غوله .. مالت عليك .. فكيها ..

منورة : انا اخذتها قبلك .. وهي من حقي .. يالله اقول ضفي وجهك .. شوشو ماتروح الا معي " والتفت لي " .. بتمشين معي صح

؟؟

مشاعل " ويدي صارت تألمني .. بهمس":اللهم طولك يارووح ..

نجود : مسكينه شعوله مهيب قادره تقول ادري فيها تبيني انا .. يالله عاد ياللزقه .. انقلعي ماتروح الا معي ..

مشاعل " وراسي بينفجر " : بناااااااااات .. الله يخليكم .. راسي صدع .. بروح معاكم الاثنين ..

منورة : لااا معاي انا وسحبتني لها ومشينا .. جات جود تقول"وهي تسحبني" :

تضنين اني بستسلم .. لا ياعيوني ماتعرفيني .. شعووله ماتروح الا معي .. وبعدين انا اولى فيهاا نسيتي انها مرت اخووي ..

منورة : وعلى مااظن انها مرت خالي ..

نجود : شعوله .. شوفي انا بسألك وانتي قولي .. بس قبل ماسأل بقولك انك عيوني .. بتجين معي ولا لاء ؟؟

منورة : شعوله وانا بعد انتي عيوني .. بتجين معي انا صح ؟؟

نجود " بإستهزاء ": ياشين التقلييييد

مشاعل : اذا انا العين فأنتي الحاجب "قصدت نجود .. وذيك الرمش " وهنا قصدت منيرة" .."

نجود : شفتي شلون تحبني انا اكثر ماشفتيها شقالت ..

منيرة : وانا بعد سمعتها تقول اني الرمش .. معناه انا ..

: لا انتي ولا هي ... شعوله بتجي معي انا ....

( ..كل الكلام اللي ابي اقوله راح لما شفتكـ ..)
^

^

^

^

^

^

^

^

^

عاد هنا وانا رجلي اتحجرت مو قادره امشي .. واحد رجال لابس ثوب ومتلثم بشماغ احمر وعليه جسم ولا جسم بنت من قوامه ..

وبصوت حسيت به بحه حلووه لو كان بنت كان احسن .. طبعاا انا بعد مااستوعبت اتخبيت وراء نجوود ..

وهنا الثلاثه نجود ومنورة والفارس الملثم .. يضحكوااا بصووت عالي .. استغربت الوضع ..

بعدين حسيت بشئ غريب .. رفعت راسي الي مخبيته ..

وتوجهت للفارس الملثم .. وشلت عنه اللثمه .. وهنا كانت الطامه .. "فتحت فمي "

نجوود " بضحكه " : ماالت عليك شعوووله ينضحك عليك بسهوله ..

منيرة : ولا انا اوريك قبل لا انا قبل .. وربي شكلنا يضحك وحنا نتضارب عليك ..

مشاعل : والله العظيم مو فاهمه ولا شئ ..

نجود ومنيرة والفارس الملثم يناظروا بعض .. ههههههههههههههههههه ..

ومن كثر الضحك منيرة قعدت بالارض ..

مشاعل : افففففففففف .. لما تخلصوا ضحك .. كلمووني .. " وجيت ماشيه .. اللي مسكتني .."

: مشاعل لا تزعلين .. تراهم كذا وانا بعد .. دامهم اهملوا تعريفي لك .. بعرف عن نفسي ..

شالت الشماغ من راسها .. انا اصيل بنت حمدان اخو زوجك .. وحياك ياقمر " وهي تغمز لي " بعايلة الــ... الاجاويد ..

مشاعل " جيت بعرف عن نفسي .. بس ايش بقول .. اقول اني مشاعل فهد الــ ... زوجة اخوكم اللي مااعرف اسمه احسن لي

انطم .. على قولة القايل .. قل خيراا او اسكت ..

"ابتسمت " مشاعل : دحين الاختين يضاربوا عشان من الاول اللي يوريني اصيل .. والله انكم مخفه ..

نجود : نحنا كنا بنوريك شئ ثاني ..

ومثل العاده منيرة بلقافه : كنا بنوريك هالفارس شلون يمتطي الخيل .. لكن كله بسبت هالخبله نجوود ..

نجود : لا والله حلفي .. انا الخبله .. عاد انتي عاقله .. مافي اجن منك ..

مشاعل : يااااساااتر .. دحين ممكن تسكتواا .. اففف

مشاعل " التفت لي اصيل " : دحين انتي كيف قدرتي تستحملي هالاثنين كل سنين عمرك ..

اصيل " بفجعه " : اعوووووووذ باله انا استحملهم .. عز الله مالقيتني هني .. بتلاقيني بمصحه عقليه ..

ولا هذولي " تقصد جود و منورة " .. احد يتحملهم .. والله اتحمل اخواني الصغارر ولا هم ..

مشاعل : هههههههههههه .. حتى اصيل مو متحملتكم ..

نجود " بزعل " : الحين حنا محد بيتحملنا ... حتى انتي شعووله وانا اقوول شعوله لو جت اسوي واسوي اثريك مثلهم ..

منيرة " تقلد جود " : وانا بعد من كثر مانجود تحكي لي عنك وعن اخلاقك وشكلك .. قلت والله اني بروح معهم واخطبك بنفسي

هذا وانا فرحانه واخطط اني انتشلك من نجود ..

هنا نجود بققت عينها : الحين بتأخذين مشاعل مني ..يالحمارة .. والله لو ايش ماتاخذينهاا ..

" بلحظه خفت انهم زعلوا صدق .. بس مسرع مودهم ماتحول .. والله هالبنتين مااافي احلى منهم .. يضحكو بثواني ويتناقرو

بثواني .. ويتراضو بثواني .. الله يخليهم لبعض .. تذكرت دانه و شيخه .. الله يخليهم لي ..

اصيل : لا تأخذين بخاطرك تراهم يطنزون ادري فيهم ..

مشاعل : مين قال اني ازعل منهم .. هذولا لو انحطوا عالجرح يطيب ..

اصيل : اجل شفيك حزينه .. " هنا حسيت كأني اتكشفت " ..

مشاعل : ابدا مين قال ؟؟ ..>>> ياشين التصريفه ..

اصيل : محد بس شفت كلام بعيونك .. قلت يمكن ... " طبعاا هذا كله وانا و اصيل مشينا للبيت وتركنا الاثنين .. "

مشاعل " بابتسامه مشرقه " : تفهمي بكلام العيون ؟؟

اصيل : مااقول خبيره .. تقدرين تقولين متمرسه ..

ناظرتها وهي بعد وضحكنااا ... اصيل : ياشين الفلسفه ..

دخلنا من باب خلفي .. حسيته مثل القبو .. او مخزن .. كان مظلم .. وغبار ..

اصيل : دخلي .. " دخلت اصيل .. وانا وراها استغربت الوضع .. كنت واقفه اطالع في اصيل وهي بركن الغرفه مدري ايش تدوور

مشاعل" وانا اكح من الغبار" : كح كح كححح ..اصيل بطولي .. ترى الغبار يكتمني ..

اصيل : اووه نسيت انك رقيقه .. اتحملي شووي بوريك شئ تشكريني عليه ..

مشاعل "استغربت كلامها ": طيب بسرعه ..

وبعدها جاتني اصيل وبيدها شئ مثل الملف كبير .. لحظه لا مو ملف .. "فتحت اللمبه" .. ايه هذا البوم ..

اصيل "وكأنها بتوريني مشروع يكسبني ذهب .. الله يستر منك يااصيل " : ميشوو بوريك شجرة العايله ..

خخخخخخخخ .. يازين الفلسفه .. اقصد بوريك صور العايله .. " وهي تغمز لي " وبوريك حبيب القلب ..

مشاعل : نعم " قلتها باستفهام "؟؟؟

اصيل "بضحكه " : لا تخافين مابعلم عليك ادري فيك ..

مشاعل : ايش اللي تدري عنه .. خبريني يمكن مدري..

اصيل : عمري لا تخبين .. اصلا مهب بس انتي اللي تحبينه كل بنات العايله يموتون فيه .. بس الفرق بينكم انه لك حلالك ..

اما هم فيموتون قهر.. والله لو انه مهب عمي والله مااخليه لك ولا لغيرك ..

مشاعل " باستفزاز" : ليش وش الفرق بينه وبين غيره ؟؟

اصيل " ببرأه ..مالاحظت استفزاز مشاعل .. شكلها مغرروومه بعمها " : الفرق ياقلبي .. انه واحد مافي مثله ..

وتتكلم برومانسيه .. عمي عذاااب .. نظرته تطيح الصقر من السمااا ..نظرته حااده فيهااا رزه وشقاااوة ..

وياحلو شقاوتها والله ماتحسينه الا صغير يوم يلعب معنا حنا البنات ..

مشاعل "باستفسار" : بنات ؟؟

اصيل : خخخخخخخخخخ تغارين هااا ؟؟ تغارين عليه .. ادري .. ويحق لك .. وتقولين وش الفرق .. اثريك مسووين ثقيله ..

ايه خليك كيذا ثقيله تراه مايحب الخفاف ..

زين بكمل لك .. كريم لدرجه ماتتصورينها .. والشجاعه مااقول صفه لا الشجاعه طبعه ..

وازين شئ انه فارس يمتطي الخيل بطريقه تخليك تناظرينه بشغف .. تدرين اني احيان اتمسكن معه لما يزورنا ..

ابيه يوديني الكليه .. خخخخخخخ ابي اتفاخر فيه قدام صديقاتي .. تدرين مرررة شقلت ..

مشاعل " بحذر " : ايش ؟؟؟

اصيل "بضحكه" قلت لهم خطيبي .. خخخخخخخخخ

مشاعل " والله اني ضنيت ان منوررة هي اللي شووي مخفه ..اتاري فيه اللي اخف الله يستر من هالعايله .."

مشاعل : اها ..

اصيل : شفيك ميشوو تراه عمي لا تخافين ماابأخذه منك بس بشرط تسلفيني هو بالاعياد ..خخخخخخخ

مشاعل : ولا يهمك قلبي .. خذيه لللابد .." والله مدريه كيف قلت هالكلام طلع مني عفويااا .. وندمت عليه يبيلي اثمن كلامي قبل لا

انطقه .. حسيتها تناظرني بطريقه غير .."

أصيل : ميشو انتي شفتي عمي ولا لاء؟؟

مشاعل " هنا حسيت باحراج .. بالله ايش بقول .. احسن اقول الصراحه " : لا ..

اصيل "براحه ومرح " : اجل بوريك هو عشان تعرفين ان كان كلامي صدق ولا لاء ..

فتحت الالبوم .. : شوفي هذاا جدي يوم كان شباب .. تحسينه يشبه عمي علي .. او ان عمي علي يشبه .. كلها وااحد مو؟؟

خخخخخخخخخ

وهذي جدتي .. " ابتسمت يوم شفت ماما .. ماشاء الله لا قوة الا بالله حلوووه الا قمر وانا اقول جود ومنورة وحتى اصايل طالعين

لمين .. القمر مايجيب الا قمر "..

وهذا ابوي حمدان .. حلوو موو ؟؟

" بصراحه كانت الصورة قديمه" : هو ملامحه رجوليه وتقاطيع وجهه شووي قاسيه ..

اصيل : ايه دووم انه صاارم .. حتى كلامه نادر ..

وهذا عمي فهد وهو صغير شوفيه شلوون ماسك عمي عزوز .. خخخخخخخخ ماسكه من سروااله .. فشيله أعمامي يضحكون

لا ولو تسمعين سوالفهم تموتين نفسك من الضحك ..

مشاعل " بقلبي .. هذا فهد حتى بصغره ماترك احد الا اذاه.. حسدتها .. ماشاء الله .. مو مثلنا .. الحمد لله "

كملت اصيل : شوفي شلوون عمي عزوز يطق عمتي فايزة .. والله انهم خبال ..

وهذا عمي عمر .. شوفي هو و عمي علي دووومهم وهم صغار يتهاوشون .. والحين مايتحملون يفارقون بعض ..

وهذا احمد اكبر من عمي فهد .. بصراحه يهبل ..لانه يحب البنات ...

شوفي شلوون عمي احمد يبوس راس عمتي حصه ..

اقول لك شئ ماتعلمين احد .. قربي .. " قربت " .. مدري ليه احس اني مااحب عمتي حصه ..

مشاعل " وانا مادخلت قلبي بس مااكرهها .. " .. : ليش .. سوت لك شئ ..

اصيل " بضيق " : دووم ماتعجبها ثيابي .. ولا شئ فيني الا تنتقده .. ولا منيرة ماتقدر عليها لان منيرة ماتسكت لهاا ..

وانا مقدر اقول شئ ..

مشاعل : ليش ؟؟

اصيل : اخاف من ابوي .. " وكأنها حست انها قالت اكثر من المطلوب فغيرت مسار كلامها " ..

زين .. شوفي هذي عمت ابووي حفصه اخت جدي .. وااايد حنوونه .. وبتحبينها اول ماتشوفينهاا ..

وهذي بعد عمة ابوي رقيه .. طيبه بس نادر ماتجي هم هاجروا للبحرين عشان زوجها شغله هناك بس تجي بين فترة وفترة

وعندها عيال وبنات .. بس اتركيك منهم .. لحظه ادور لك على صورة الحب .." تقصد عمها زوج مشاعل"

ايييييييييه هذا عمي مايحب يتصور كلش .. افففف .. حتى اني اطلب منه صورة مايعطيني .. واذا قلت له انا بصورك ..

مايرضى لو شنوو ؟؟ حاولت مرة اصورة هنا بالمزرعه .. تدرين شسوى فيني لما درى اني صورته جرى وراي البيت كله بالنهايه

طيحني انا وجوالي بالمسبح .." وكشرت " والله يااا صحت ذاك اليوم جوالي جديد واول جوال بحياتي ..

ولا جا صالحني .. وش يقول .. تستاهلين اللي جاك دامني مانعك وشووله تصورين ..

مشاعل : ههههههههههه هههههههه ... تستاهلي .. احد قلك صوري .. لقافه هي .. يااخي مايحب خليه على كيفه ..

اصيل "بنص عين " : بدافعين عنه .. اييه اكيد مو زوجك ..

مشاعل : لا والله ماتهوني عليا .. انتي كمان غاليه ..

اصيل "بابتسامه شاقه الحلق" : زيين زيين .. هذا كله لاجل الحب .. بوريك صورته .. انتي بعد ماتهونين ..

وقلبت بالصفحات ..

اصيل "بابتسامه غرور.. وفخر " : هذا هو عمي .. ورجلك ..

مشاعل " نزلت عيني اناظر الصورة و ...... "
/
/
/

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-11-2010, 01:15 PM
الجزء الخامس

الفصل الثاني

.. أضحك وكني .. رايق البال خالي ,, والناس تحسدني .. وأنا أموت بسكات ..


مشاعل " نزلت عيني أناظر الصورة .... "

فتحت عيني عالاخر .. من اللي شفته .. وحمر وجهي من الحيا والخجل .. رفعت عيني وانا كلي حقد على اصيل ..

هذي البنت بتحرجني اوريهااا ..

طالعت ادور عليها مالقيتها الدبااا شردت بس بوريها ..

سمعت صوتهااا :تدوريني ؟؟ " تطالعيني بخبث " .. شراايك بعمي ؟؟ حلوو مو ؟؟؟ واللي زاده حلا جسمه و..

قاطعتهااا" بقهرر " : والله لاوريكي يااادبااااا .. جيت اجري وراها طحت ..

وهي ركضت والتفت تشوف شلي صار علي لاني طحت بسب شئ كأنه برميل من الحديد ..

هنا اصيل وكان معاها الاثنين المخبلات منورة وجود يضحكون علي ..

مشاعل " لكن هين والله لوريكم .. " قمت انفض الغبار عني .. لكن رجلي وجعتني .. ااي

اصيل "بخوف" : ميشوو تعورتي ؟؟ .." قربت مني هي والبنات .. مسكوني مع يدي واللي بتشوف رجلي .."

مشوني رغم الالم للبيت ودخلناه من الباب الرئيس ماقدرت اطالع البيت من كثر الالم اللي برجلي ..

دخلوني بغرفه وحطوني عالسرير .. وسكتوا .. مساكين تخرعوا لما شافوني بهالشكل ..

فتحت عيني : ايشبكم تطالعوني كيذا .. ترى مافيني شئ شوية الم مو اكثر .. "طالعت الغرفه حولي"

مشاعل : وانا حاسة بألم برجلي ": بنات هذي غرفتي ؟؟؟

نجود : ايه غرفتك .. شعوله .. تألمك صح ؟؟ ..

مشاعل : ماعليكي .. ترى ألم الجسد .. اهون من الم الروح .." طالعوني باستغراب وكأن كلامي لغز .. الا نجود اللي وجهها

تغير .. ياترى ايش فيها نجود .. ايش سرهااا ؟؟ "

كملت : دحين ممكن تتركوني ارتاح شووي .. " لكنهم ماتحركوا ..بالعكس قعدوااا " ..

مشاعل "تقلدهم باللهجه": الحين شقلت ؟؟ ماتفهمون جداوي قلت اتكلم مثلكم .. يالله ابي اشووف عرض اكتافكم ..

برااااا ..

منيرة : يازينك شوشو وانتي تسولفين مثلنا .. له طعم ثاني " طالعتها بنص عين " ..

نجود "باستهزاء" : مكشوووفه حركتك ياحلووة .. بتكسبينها بصفك لاجل ماتعلم عليك امي ..

مشاعل " بصداع .. وقلت صبر " : بنات الله يخليكم ماااراح اقول لماما بس اتركوني شويا .. والله مصدعه ابغى اريح قبل مايجوا

الناس ..

هنا سمعت صوت الباب واقدامهم تتحرك وصوت تسكير الباب .. تنهدت براحه ..

" نزلت دمعه من عيني .. مسحتها بقوووة خفت اجرح فيها خدي .. ليه احس اني بصيح .. مدري ليه قلبي ضاق فجأه ..

انا لماطحت ..ماطحت بسبب اصيل صحيح كنت اجري وراها .. فجأه حسيت بألم بقلبي .. وصدري ضااق ..

قلبي مو مطمن .. احس ان دانه فيها شئ .. يارب سترك .. مو قادرة اتحمل ..

قعدت عالسرير اناجي ربي .. وانادي دانه .. دانه حبيبتي .. تكفى انتبهي على نفسك .. دانه انتي دلوعتي ..

أحـــــــــــــــــــــــــــــــبكــــــ ... " سحبت رجلي سحب وشفت فيه حمام رحت توضيت رغم الم رجلي

وصليت ركعتين لله عشان يحفظ دانه .. وانا بصلاتي في سجدتي .. شفت دانه تقولي :

ياضايق الصدر بالله وسع الخاطر...

دنياك يازين ماتستاهل الضيقه ...

حسايف الحزن يغشى وجهك الطاهر...

ورد أحبك .. بس انتي تركتينني .. ببعد لا عاد تشيلي همي ..

قمت من سجودي وانا قلبي يدق بالقووة .. خلصت التشهد ودرت السلام .. وانا استغفر ربي على افكاري ..

ماقدرت اصبر اكثر من كيذا خرجت من غرفتي وانا مو عارفه فين ارووح لاني باختصار مااعرف البيت ..

ولا اعرف فين غرف البنات .. خفت افتح الغرف اللي جنبي احصل رجال بوجهي ولا شئ .. اليوم البيت بيمتلي ناس حسب كلام

البنات .. رجعت غرفتي .. وانا ادعي ربي ان احد يجيني .. شفت طاقه ( نافذة ولا دريشه ) طالعت شفت رجال رايحين رادين ..

ياربي ايش اسوي .. لازم اكلم دانه ولا شيخه ..

ظليت انتظر .. دقايق .. صارت ساعة .. ساعتين .. ثلاث ساعات ..الا طق الباب .. جريت افتح الباب وزاد وجع رجلي ..

كانت منورة .. حضنتها بقوووة كأ،ي كنت انتظرها من زمن مو من ثلاث ساعات ..

منورة " بقلق واضح " : مشاعل فيك شئ ؟؟ تكلمي ؟؟

مشاعل " وانا ارتجف من داخلي ومن برا ولا كأن شئ صار " : طلبتك ..

منورة بخوف : جاك وانا بنت الــ ... .. تكلمي مشاعل شصار .. لاتخوفيني ..

مشاعل : ابغى جوالك ... الله يخليكي ..

منيرة : مشاعل فداك الجوال قلبي وطلعته من جيب البنطلوون .. هاك خذيه ..

أخذت الجوال بهدؤ رغم اني ودي اخطفه خطف .. وودي ابوس ايد منورة ..

دقيت رقم حافظته عن ظهر قلب .. والخط يدق ومحد يرد .. رجعت دقيت ومافي اجابه .. هنا خوفي زاد ..

اتصلت على شيخه : كان محد يرد ...

" اكيد صار شئ .. اتصل على مين ياربي .. ارحمني .. "

واستمريت على اتصالي بشيخه .. بالنهاية اترفعت السماعه : نعم

مشاعل : شيخه ..

شيخه : ورد ..

مشاعل " بخووف " : شيخه .. د د داا دان ه .. دانه كيفهااا ؟؟؟

شيخه : دوبك ( توك ) افتكرتينا فوق ال24 ساعه نقدر نقول 48 ساعه وانتي ماعرفتي ان وراكي ناس .. يحبوكي .. وبدل الدمع

يبكوا دم .. وانتي ولا همك .. ايش تبي دحين ؟؟

مشاعل "بحزن " : لا ياشيخه لا تقولي كيذا .. انا احبكم وانتم تدروا بس ظروفي ..

شيخه : ظروف أي ظروف اللي تتكلمي عنها .. الله يخليكي اسكتي ..

مشاعل : شيخه انتي ماتقولي كل هذا الا اذا ... " سكت " ..

شيخه : .....

مشاعل : لا تضحكي علي بهالاسلووب .. كم مرة قلت لكي اكذبي ماامنعتك لكن علي لاااااا تحاولي تكذبي ..

داانه .. ايش فيهااا ..

شيخه : ..........

مشاعل "بعصبيه واضحه وبصرخه " : قلت لك انطقي .. ايشبهاا دانه ؟؟؟؟

شيخه "بارتباك و تردد وكأنها بتفجر قنبلة " : دانــــه ......

^^^
.. هذا الزمان اللي علينا يعاند .. مجبور قلبي لكن الوقت كايد ..


تمسى بخير وخاطرك دوم مسرور

وعساك ماتشكي من الوقت بشده


: دانه .. دانه حاولت تنتحر .... "سكوت دام دقيقة " ..

مشاعل " بهدؤ" : اعطيني دانه ..

شيخه : نايمة .. واذا صحيتها مابترد عليكي .. كلنا حاولنا معاها ومارضيت ..

مشاعل " بلهجة امر مافيها نقاش" : حطي السماعه باذنها الان ..

حطت السماعه بإذنها بعد سكوت مني لثواني ..

ممشاعل " بشووق وحنان وحب والم علىى حال هالبنت اللي كأنها يتيمة " :دلوعتـــــي ...

حبيبت ورد ... اشتقت لكي .. تدري الحياة بدونك مو حلووه ..

يرضيك ويرضى ربي اللي بتسوويه ؟؟ جاوبيني ؟؟ ولا خلاص ماعدت ورد اللي تحبيهاا ..

سمعت صوت انفاس .. : اانت ماعدتي تحبيني ..

مشاعل " ابتسمت بفرح " : والله .. ليش تضني كدا ؟؟

دانه : وانتي ليش تركتيني لوحدي ؟؟ انتي تدري محد يحبني الا انتي .. ماما مسافره مع صديقاتها ولا عليها فيني ..

بابا في شغله مو فاضي لوحده معقده على قولته ..

مشاعل "بنرفزة" : مين قال انك مــ ... عموما اتركيك منهم .. اهم شئ انا موو ؟؟

دانه : ايووه .. ورد " وبصياح " تعالي نحنا كلنا بعدك ولاشئ .. حتى شيخه بكيت عليكي .. ورواء وشهد

كنتي الوحيده اللي تحن علينااا ..

مشاعل قاطعتها وقالت : لاتضيعي الموضوع .. انتي غلطي وغلطك كبير ماينغفر .. مااابسامحك عليه ابداا ..

دانه " وهي تصيح " : اسفه والله مااعيدهاا بس ارجعي ولا خذيني عندك ..

مشاعل : دانه انتي كبيرة كفايه عشان تفهمي .. انا تزوجت وحياتي تغير مسارهاا ..

دانه بيجي يوم يجيكي فيه ابن الحلال اللي يهنيك وتنسيني وتنسي كل معاناتك ..

دانه تقاطعني : محد بينسيني ورد ..

مشاعل " بضحكه " : لا بتنسيني .. لان قلبك بيكون لرجل .. وحب الزوج يختلف عن حبي لككي وحبك لي ..

ارجووكي دانه لا تسوي شئ تندمي عليه طول حياتك .. انت تحسبي اذا اللي سويتيه بيريحك ..

بقولك يتهيألك ..نسيتي الاخرة كيف بتقابلي ربك ؟؟ .. ايش بيكون سببك .. بتقولي عشان مشاعل

راحت وتركتني .. هذا مو عذر .. مو عذر ..

دانه : ايه انتي نسيتيني و مو حاسه فيني .. حتى ماكلمتيني اول ماوصلتي ولا تطمنتي علي ..

مشاعل : لو نسيتيك و مو حاسة فيك .. كان ماحسيت بالخطر عليكي .. كان مااحاولت بكل الطرق اكلمك .. بعدين انا مااخذت جوالي

خليته بالبيت .. يبلووه ويشربوا مويته ..

دانه : طيب ابغى اشوفك بس شوي ..

مشاعل : دانه ياعمرري .. ان شاء الله بتشوفيني يوم الزواج ..

دانه : طيب متى الزواج ؟؟

مشاعل " باحراج لاني مدري متى " : مدري ؟؟ اول مااعرف بكلمك طيب ..

دانه : بشرط كل يوم تكلميني ..

مشاعل : خلص ان شاء الله .. طيب طولت بالمررة والجوال مو لي .. لازم اقفل .. انتبهي على نفسك طيب ..

دانه : طيب .. احبك ورد ..

مشاعل : وانا كمان .. اعطيني شيخه ..

ورد : ليش ؟؟ مو لازم تكلميها ..

ضحكت من غيرة دانه .. طيب خلاص .. بس قوليلها تنتبه عليكي ..

دانه : اهاا مدام كدا اجل خوذيهاا ..

شيخه : هلا مشاعل ..

مشاعل : مااوصيكي ..

قاطعتني شيخه : بدون ماتقولي لا توصي حريص .. بس اهم شئ انتي وصيها علي لانها ترفع لي الضغط

هي ودلعها ماترضى تشرب دواء ولا ترضى تاكل ..

مشاعل : طيب افتحي الاسبيكر .. بعد مافتحت الاسبيكر .. دانه قلبي اشربي الدواء وكلي طيب..

دانه : طيب عشان خاطرك بس مو عشان احد ثاني .. " فهمت قصدها بس طنشت ..

مشاعل : طيب بقفل .. مع السلامه قلبي ..

دانه : مع السلامه ..

قفلت منهم واشوف الدقايق شفت حوالي20 دقيقه متكلمه .. ياربي فشيلة .. الله يهديكم يعني لازم تطولوا بالكلام وانا كمان

هبله نسيت ان الجوال مو جوالي ..

التفت ماشفت احد بالغرفه .. اكيد خرجت وانا بتكلم مع دانه الله يستر لا يكون شافتني ابكي ..

رجلي خف المها بس مازال يوجعني ..

اذن الظهر .. توضيت و صليت و قرأت صفحتين قران مثل العاده ..

علقت لبسي بالدولاب .. شفت ان الدولاب فيه ملابس ..

بس علقت لبسي اللي بلبسه بالليل .. والله اني خايفه من الم رجلي ..

رتبت ملابسي واشياتي الثانية ..

طق طق .. طق طق ..

نجوود : احم احم ..

مشاعل : هلاا ..

منيرة : شلوون رجلك الحين ؟؟

مشاعل : الحمد لله .. طيبه

اصيل : اســفه .. كنت امزح معك ..

مشاعل : عادي لا تعتذري ماصار شئ .. الم خفيف و بيروح .. بعدين انا اللي طحت انتي ايش دخلك تتأسفي ..

نجود : زين بتقدرين تنزلين تتغدين ويانا تحت ؟؟

مشاعل : اممم .. بريح رجلي شويا .. اخاف في الليل ماقدر امشي عليها .. عاد كل هالعزومه عشاني وبالنهاية مقدر اقعد معاكم

صعبه .. " طالعتهم " اتمنى ماما ماتدري عن شئ .. اخاف تدري وتمنعني انزل ..

اصيل : وحنا شدخلنا نعلم امك عليك .. لا يكون صدقتي حنا ملاقيف لا والله ترانااا حبوبين ..

نجود : هي قصدها بماما .. امي ..

مشاعل "بنص عيين " : اصوول انتي اخر وحدة تتكلمي ..

اصيل : ليش شسوويت ؟؟

مشاعل : لا والله بريئه .. ماتدري ايش سويتي ؟؟

أصيل "بخبث " : قصدك الصوورة .. " وهنا ضحكوا الثلاثة "

مشاعل :مالت عليكم ..

منيرة : خخخخخخخخخ خسارة ماخطرت ببالي الفكرة .. لو خطرت كان سويتها قبل اصيل .. حخخخخخخخ

نجود "بجديه كذابه " : منيرة كلي تبن ماتستحين تطنزين على مرت اخوي وانتي اصيل عقرب يلدغك ان شاءالله قولي اممين ..

ماعليك منهم شعووله الا ماقلتيلي .. شرايك بأخوووي وهو لابس حفاضه حلوو موو ؟؟

وهنا رجعوا الثلاثة يضحكوا وانا وجهي الوان ..

اصيل : نجوود يااخلتي الغاليه تراني ماوريتها صورته وهو بالحفاضه لا ياقلبي وريتها صورته يوم كان عمره اربع سنين

وهو بليا ثياب حتى الحفاضه ماعليه ..

ههههههههههههههههههه هع هع هع هع هع هع هع هع هع هع خخخخخخخخخخخخ

رميتهم بالمخدات وهم بعد ماقصروا و صرنا نرمي بعض بالمخدات وكل وحده تحذفها عالثانيه بالاخير

كلنا رميناها على منيرة ... مسكينه منوورة ..

بعدها ضحكناا على هبالتنا ..

بصرااحه حسيت براحه .. كلمت دانه وارتحت لما سمعت صوتها .. وعمري ماعيشت سني الا الان مع هالعايله

ماشاء الله عليهم يسلووا نفسهم بكل الطرق .. " ابتسمت وانا اتذكر صورة زوجي المجهول يوم عمره 4 سنين

حتى ملابس مو عليه .. كيف يصووروه بهالطريقه بس بصرااحه شكله مألوف وحلوو

.. بصرااحه لو انه طفل للحين كان بسته على خدوده

" اخجلت من نفسي .. ايش هالافكار الغبيه اللي علي .. صايرة افكاري مثل الخبلات اللي هنا .. من جد من عاشر قوم صار

منهم .. الحين انا لي 48 ساعه وانا اخذت منهم سواء باللهجه وغيره اجل لو جلست 40 يوم اييش بأخد؟؟

منيرة : شووووشووو ..

مشاعل : بسم الله .. ايشبك تصرخي ؟؟

منورة : شسوي وانتي سرحانه قلت اقومك بطريقتي .. الا ماقلتي لي شلي تفكرين فيه ؟؟

مشاعل : كنت بفكر اذا بعجب العايله ولا لاء ؟؟

منورة : لا تخافين بينعجبوا فيك غصب مب كيفهم .. اهم شئ جدي و جدتي وحنا والاهم طبعاا خالي ..

بس هاا ابيك توريهم حلاتك الليله بطريقتك .. وانتي ماشاء الله عليك مايحتاج تحلين نفسك لانك كلك حلاا ..

مشاعل " بحياا " : منييييييييرة ...

اصيل :: حليلها مرت عمي خجووله .. والله انك مثل فله اللي بسبيس توون حلووه ..

مشاعل " وانا وجهي صاير دم من الخجل " : اصوووووول ..

نجود : اتركيك منهم .. ماقلتي لي اجيب لك الغداء هنيه ..

مشاعل " باحراج " : جوود ياقلبي لا تكلفين على نفسك عاادي .. مو جيعانه ..

نجود : مافيها كلافه ولا شئ .. وبعد كل هذا لاجل عيوونك .. بنات يالله معي بنتخفى وبهدؤ نروح المطبخ ونغرف الغداء لمشاعل

ونجيبه .. بسرعه .. منيرة انتي عليك الغرف من القدور ..

منيرة : لا والله اصعب شئ عطيتووه لي لا مالي .. عطيني أي شئ ثاني وبسوويه ..

مشاعل : خلاص بنات والله ماله داعي .. شويا و بيأذن العصر وبعدها بتجهز ..

اصيل : ارتحتي الحين ماتبين تغرفين انا بغرف .. زعلتي ميشو ..

منورة : اصلا واثقه ان شوشو تحبني .. وعادي عندهااا اللي اقووله مو شووشوو ؟؟

مشاعل : لا مو عادي .. لو ماعدلتي كلمة شووشوو وغيرتيها لاي شئ ثاني ان شاء الله حمدان .. بس غيريهاايكون خير وقتهاا .

اصيل : خخخخخخخخخخخ لقطي وجهك ..

نجود : اوووووووف الحمد لله والشكر عايله كلها مخفات ..

مشاعل " هنا انا ضحكت بطريقه .. خلتهم يناظروني باستغراب .. "

" انا ضحكت من كلام نجود عنهم انهم مخفه وهي اكبر مخفه "

نزلوا جابو لي الغداء وطلعووه بعدها نزلوا تحت يتغدوا

واتواعدنا ان بعد صلاة العشاء مباشرة نتجهز وبننزل كلنا .. وهذا اللي صار

^^^^^^^^^
"يالله ياللي عالم بالخفايات .. تلطف بحالي وحال اللي أحبة "

مشاعل

" الحمد لله خف الالم .. بس مازالت رجلي تألمني شوي .. اخاف اعرج .. ويحسبوني عرجه .. وابتلش فيهم ..

ارتحت .. ساعتين .. بعدهاا قمت استحميت ساعه بالحمام .. خرجت اكرمكم الله وانا احس بإنتعاش وحيويه ..

حيرانه بشعري .. ايش اسووي فيه ..

طق الباب .. مشاعل فتحت الباب .. وكانت منورة ..

مشاعل : هاا منورة ايش تبي ؟

منيرة :شوشو كنت بسألك شرايك الاحمر ولا الاورنج احلى ؟؟

مشاعل : اممم كلها اسوء من بعض ..

منيرة : شوشو يالله عاد جد اتكلم .. أي احلى ؟؟

مشاعل : وانا كمان من جد اتكلم كلها اسوء من بعض لاني بإختصار مااحب هاللونين ..

منيرة : والله انها تهبل بس انتي ماعندك ذووق .. تدرين هاللونين اكثر لونين لايقين لك ..

مشاعل "باستهزاء" : لاااا ...

منيرة"بحيرة" : والله منيب عارفه شلي البسه؟؟

مشاعل "بصدق " منورة قلبي .. والله كل شئ عليكي حلوو .. ماشاء الله حلوووه .. وبالاحمر ولا الاورنج بتطلعي قمر ..

امممم .. خلاص البسي الاورنج .. ماقد شفتك فيه .. "وابتسمت" .

منيرة"بفرحه وحيا" : يالبى قلبك يامرت خالي .. اخلاق وادب ماشاء الله <<< مو لله مسويه تمدحاا الى تبي شئ ثاني ..

زين شوشو .. عندي اكرمك الله جزمه بكعب ولها.....

قاطعتها وقلت لها وانا ماسكتها من ايدها ولما الباب وخرجتها : قلبي مو فاضيتلك .. ممكن تروحي عند سعوود وتسأليه لاني و

بصراحه مو ناقصه صداع ..

منيرة : الحين انا صداع توني اقول يازين الادب .. بسحبها خلص ..

مشاعل : اسحبيها ولا علقيها ولا اقولك احذفيها بس قبل بقولك باااي وقفلت الباب .

ونا بحيرتي بشعري بالاخير استقريت اسوويه بالجل لاجل اقصر من طوله مااباه يبان ..

خلصت منه .. بدءت اسوي مكياجي .. حبيته يكون خفيف لانها حفلة تعارف مو زواج ..

كان الميك أب بلون الفستان .. الشدوو بلون الفيروز الفاتح .. وفتحته بلون برونزي يناسب لون بشرتي

ومن فوق الجفن بدءت احط اللون الليموني الباهت .. وتحت الحاجب لون ابيض فضي يعطي اضاءة للعين ويحدد الحاجب ..

رسمت عيني من برى بلون فيروزي اغمق .. و رسمته من داخل بلون ابيض .. وحطيت غلوس لونه بيج برونزي ..

فستاني من التفته ليموني الى فوق الركبه .. ومن الصدر و الرقبه مطرز بالخفيف بلون فيروزي ومن تحت فيه لون فيروزي

مموج ..وصندل له كعب عالي بلون فيروزي وعليه تمويجات ليمونيه اغمق من اللي بالفستان

طبعاا هذا كله كان بعد صلاة المغرب .. وعلى اذان العشاء كنت مخلصه .. خذيت شرشف الصلاة وصليت ..

بعدما خلصت تعطرت بعطري المفضل بريحة الفانيلا .. حطيت العطر على معصمي بعدها في تجويف الكوع ..

وبعدها بالعنق ..وبعدها بشفاتي العليا <<< نصيحه بنات لا تحطون العطر وراء الاذن او عالرقبه لان ريحة العطر بتختفي وراك ..

لان العطر يعبر عن روح المرأة و عن طبيعتها .. وهو ملجأ لاي إمرأه تتمنى انها تبان اكثر جاذبيه وانوثه .. ينفع اكون بدعاية

عطر مووووو لووووووووووووول ؟؟

عدنـــــــــــــــــــــــــــا

انتظرت ربع ساعه .. بعدهاا ..طق طق ..

فتحت الباب .. وقلت بقلبي " ماشاء الله تبارك الخالق "

أصيل "تطالعني بانبهاار " : ماشاء الله .. الله اكبر الله اكبر .. وش ذا الزين .. لا يكون اليوم الزواج وما علمتوني .. اعترفي ..

ضحكة على خفة دمها ومدحها لي بحياء .. : ماشاء الله عليكي تهبلي ..

أصيل "بنص عين " سكتي بس سكتي ... تضحكين علي .. ادري انك احلى وازين واتحدى وحده بالعيله بجمالك ..

مشاعل : طيب ياذكيه .. فين منورة وجوود ؟؟

أصيل : خالتي نجود طقيت عليها الباب ماردت .. والبثرة منيررة تقولي انقلعي .. قلعها تقلعهاا ..

مشاعل "بضحكه" : انتم ماتتوبوا ؟؟

أصيل "باستعباط" : ليه حنا وش سوينا لاجل نتوب .. والله ماعندك سالفه ..مااقول غير طسي وجهك ..

"بعدتني اصيل بيدها وراحت عالمرايا تصلح مكياجها "

مشاعل " مافهمت .. ايش اللي طسي ؟؟ ايش يعني .. لا يكون شتيمه ولا سبه .."

شوي الا منورة ونجود جووه .. والككل ابدا رأيه فيني وانا بعد ابديت رأي بصراحه كلهم حلوين واحس جمالهم صارخ ..

يعني جمال عربي .. حلووو .. <<< قولو ماشاء الله لا يجيهم عين ويطيحوا علينا لووووووول ..

عدنــــــــــــــــــــا

نجود : شعوله تبينا نزفك ولا شلوون ؟؟

مشاعل : ليش مو لازم .. لا يكون هذا زواج وانا مدري ..

أصيل: ميشو قلبي مهب وقت استخفافك .. ثقلي زين .. نعنبو هذا كله ميته عالرجال ماصارت ادري فيه عمي يهبل ..

بس عاد اثقلي .. ترا الثقل زين .. رزه وحشمة ..

مشاعل " وعيني بتخرج من مكانها وماقدرت اتكلم قلبت السؤال لموضوع ثاني ..لاحول ولا قوة الا بالله "

منيرة: ماالت عليك يالثوورة اكلت البنت بقشوورهاا .." وهنا توجه الكلام لي" الحين يالحمارة شوشو وحدة مثل هذي

"وهي تأشر بالسبابة" تسكتك .. ماتوقعتك تنهزمين من اول جوله ..

مشاعل : منوورة .. اولا اذا أنا حمارة فإنتي جحش مع احترامي يعني ..

هنا نجوود ضحكت بصوووت هههههههههههه حتى أصيل ههههههههههه

مشاعل وانا اطالع بأصيل بنظرة معناها استني دورك جاي ..

كملت اكلم منورة : لا يكون انا بحرب القادسية وانا مدري ولا بمعركة اليرموك ..

وهنا أوجه الكلام لأصيل : وبعدين انتي ياسوووسه بتعلميني كيف اثقل .. وانتي اخف خلق الله ..

"منورة ونجوود ههههههههههههههههه" طالعتهم بنظرة سكتوا وفمهم مليان ضحك ..

و انطمي لا اشتكيكي لعمك يرميكي بالمسبح زي ذاك اليوم تذكري ياااحلوووه .."وهنا كلمت نجود" نجوووود انتي ماعندك غير

ههههههه ..

نجود : شعووله شسوويت لك انا ..

مشاعل " بتعب" : سلامتك ماسويتوا شئ غير انكم بتجنينوني .. دحين ممكن ننزل ولا كيف ..

نجود : زين يالله ترا امي من ساعة وهي تتصل انزلوا وانزلوا ..

مشاعل : يالله " وانا بقلبي ادعي واقرء ايات وسور قرانيه تريحن ..يالله يلطف بحالي .. لان الالم برجلي زاد يمكن بسبب التوتر اخاف مااعجبهم ..

اففف .. وهم ايش دخلهم .. صح كلام منيرة اهم شئ ماما و بابا وهما و زوجي .. وييي ايش فيني اقوول زوجي الحين اللي

يسمعني يقول اعرفه ويعرفني .. اعووذ بالله من ابليس يلخبط لي افكاري .. "

نزلنا ورحنا بالمجلس وانا ارتجف ..

كان المجلس كبير .. والناس كثااار .. وانا ماسكه يد نجود بقووة ويد منيرة بقووة ..

رفعت عيني على صوت حنون يطمني وهي تقول : تعالي يمه تعالي يايمه مشاعل ..

مشاعل "براحه وابتسامه حلووة تسلب اللي حولها " رحت لماما وسلمت عليها كعادتي لما اسلم عالكبار .. واحس الانظار علي ..

مسكتني مع كتفي وتقول "بفخر " : .......................

^^^
"ياعلني ماذوق حزنك ولا ابكيك...ياللي تسليني طرايف علومك...لك خافقي خله معك في مساريك...يسري معك لاضقت ينقل

همومك ....تزهر حياته يوم يسمع غناويك...على صدى صوتك يعيش محرومك ..."
































مسكتني مع كتفي وتقول "بفخر " : هذي مرت ولدي مـــاجد " هل هذا هو بطل قصتنا ولا انفك الغموض ولا بيزيد الغموض غموض "جووودي" ...

هنا حسيت رجلي تهتز وبيغمى علي ... كلهم يطالعوني .. اللي يبتسم و اللي يتفحصني واللي بعينه كلام ..

وانا ضايعه بينهم وضايعه باسم زوجي اللي اول مرة اعرفه .. حاسه الدنيا بدت تظلم و رجلي تألمني ..

الحمد لله ان منيرة حست فيني لانها مسكتني مع ايدي .. "بهمس" : شوشو قلبي حاسه بشئ ؟؟

مشاعل: منو.. منورة .. دايخه ..

منيرة "بقلقق " : زين خليك ماسكتني .. "وتأشر لنجود تجيب مويه " ..

نجود : شصار ؟؟

منيرة "بارتباك" : مشاعل ..تعبانه ودايخه .. "عطتني كأسة الموية وشربت شوي .. غمضت عيني وفتحتها "

حسيت ان الرؤيه وضحت لي .. "ابتسمت " .. " انا بخير بس شووية دوخه .. وراحت ..

قمنا .. وسلمت على كل اللي بالمجلس وانا بمكاني وحسيت ان الكل اتضايق من هالحركه ..

شلون هم يجون لحدي ويسلمون .. بس نجود كلمت امها .. وحتى منيرة ..

تعرفت على مرت حمدان مرة كبيرة بالسن اظنها فوق الاربعين حبوبه .. اممم ايش اسمها ياربي .. ايوه اسمها وضحى ..

وشكلها حالها وحال نفسها لا لها ولا عليهاا .. اصيل ماتشبه امها مررة .. مع ان امها حلووة .. باركت لي :

ام اصيل : شلوونك يايمة ؟؟

مشاعل "برقه " : هلا ..الحمدلله ..

أم اصيل : مبرووك ياايمه ..

مشاعل : الله يبارك فيك ..

ام اصيل : والله وعرفتوا تختاروا ياعمتي .. ماشاء الله "وهي تطالعني" مرت ماجد جميله وان شاء الله تكون سنعه وراعية بيت ..

"ابتسمت بحيا .. وانا مو قادرة اوقف واسند طولي .. قلبي تعبان ياناس مااتحمل .. حتى زوجي اسمه ماجد .. مو كفاية اخووي..

مو كفاية ..

قطعت افكاري أصيل : شرايك بأمي .. تعجبك "وتغمز لي ابتسمت .. الله يخليكم لبعض"

ام اصيل : عسى ما ازعجتكم اصيل ادري فيها هالبنت مخبل ..

مشاعل ومنيرة ونجود كأنهم ماصدقوا ضحكوا ههههههههههههههههههههههههههه

أصيل بزعل : الحين ارتحتي يمه ناظري شلوون يضحكون علي ..

ام اصيل بعفويه : انتي دومك مضحكه يابنتي مهب اول مرة ..

وهنا انفلت علينا ضحك مو طبيعي "الحمدلله ان الضحك كان بصوت مكتوم ولا كان ماما ورتنا شغلنا "

وسلمت على اخت اصيل اسمها فرايح اصغر من اصيل ب7 سنين ..

خجوووله لدرجه كبيرة .. عرفت انها بالمتوسطه ..ثاني متوسط .. وهم ساكنين بالشرقيه ... غير ان عندها 4 عيال صبيان 2

صغار و2 شباب..

: السلام عليكم ..

مشاعل : وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. هلا

: هلا والله .. مبروك منه المال ومنك العيال ..

مشاعل"ماعرفت ارد " : امين .. ماتعرفنا ..

ابتسمت : انا مرت علي اخو زوجك .. واسمي عزة .. و هذي شريفة مرت عمر " وهي تأشر على اللي بجنبهاا "

شريفه : مبرووك يالعرووس .. ماشاء الله عليك زوينه .. سبحان خالقك .. تقولين خيال ..

مشاعل " وجهي صاير احمر من الحياء .. ايشبهم يتمدحوا فيني .. "

مشاعل : الله يبارك فيكم ..شكراا ..

نجود "بطريقه غريبه " : زين وش بعد؟؟ وراكم جيش ممكن تخلصوون ..

مرت علي طالعتها من فوق لتحت .. ماحسيت الوضع طبيعي .. يالله مو فاهمه شئ ..

منيرة : اعوووذ بالله .. هالاشكال ماترحم .. افففففف ..

مشاعل "باستغراب" : منوررة حاسة بشئ غلط فيه شئ ؟؟

منيرة : سلامتك كملي تعارف .. شوفي ذي اللي جاية مرت خالي عبد العزيز ..

: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مشاعل : هلا و عليكم السلام ..

: شخبارك اختي ؟؟

مشاعل : الحمد لله وانتي ؟؟

: مبرروك ..

مشاعل : الله يبارك فيكي .. مين معايا ؟؟

فوزيه : انا فوزيه مرت عبد العزيز سلفتك (يعني مرت اخو زوجك ) ..

مشاعل : هلا والله تشرفنا ..

فوزية : شلوونكم بنات عساكم بخير ؟؟

البنات كلهم بابتسامه : بخير

منيرة : شلونك مرت خالي ؟؟ اشتقت لك والله ..

فوزيه : لو اشتقتي لي كان زرتيني هذا وحنا بمدينه وحده .. مااقول غير الله يهديك ..

أصيل : ههههههه مسكينه منيرة اثريك مجنونه كلهم يقولوا الله يهديك .. هذا وانتي متزوجه وعندك عيال .. الله يعينه زوجك ..

فوزية " مسكت اذن أصيل " : اصيلوووه .. عيب عليك هذي بنت عمتك اكبر عنك وعندها عيال احترميها لا ادبجك دبج

منيررة : ههههههههههههههههههههههههههههه احلى مرت خالي خشمك وتواجهت بخشمها ويامرت خالها ..

وانا اضحك عليهم اشوفهم يسوون اشياء مااشوفهاا ..

فوزيه : الله يسعدها هالنجود وينور لها اللي ببالها .. هي اللي دووم تسأل عني ولا انتم لله المشتكى..

جات نجود وحبت راسهااا : الله يخليك لنا كلنا نحبك .. تراك بمقام اخت وام لنا كلنا ومشاعل معنا ..

مشاعل " ابتسمت وكأني اايدهم " ..

فوزيه " بحنان " : لا تقطعين يايمة .. " ابتسمت لها وقلت " : ان شاء الله ..

نجود " بعطف بعد ماراحت فوزيه " : هذي فوزية مرت اخوي عبد العزيز عندها 6 عيال وماعندها بنات نفسها ببنت

بس ربي ماكتب لها .. وتعتبرنا كلنا بناتها .. "

مشاعل " ابتسمت بقلبي .. شكلك ياابله فوزية مثلي بس الفرق انك تتمنين بنت وانا اتمنى ام وربي رزقني هي ..

الله يرزقهاا " ..

نجود : هذي مرت اخوي احمد تموووت باللقافه وتبتعرف كل شئ ..

مشاعل" بغيت اضحك بس سكت لما قربت لي " ..

وسلمت علي و تعارفنا وعرفت اسمها عايشه .. وكانت حبوبه ..

بصراحه كلهم حلوين .. بس محد بالكون كامل الا ربي .. وبنظري كلهم احلى من بعض ..

وسلمت على عمة نجود الكبيرة حصه هذي اللي بالصورة شفتهااا .. بصراحه اللي قالته أصيل فيها مااوفااهاا حقهاا

دخلت قلبي على طول ..

مشاعل " شفت حرمه كبيرة بالسن بعد ماخلصت سلام على حريم اولادهم ماشاء الله شكثرهم .. رحت لمها و .."

استغربت منيرة ونجود وحتى اصيل وضلوا يناظروني وانا رايحه لها .. وانا رجلي بدء يزيد المها ..

قربت منها و سلمت عليها ..

ناظرتني وقالت : مبروك بنتي .. انا ..

قاطعتها وقلت : انتي عمتي حفصه .. الله يبارك فيكي ياعمه ..

" ابتسمت حفصه " : شلوون عرفتيني ؟؟

وهنا جوه البنات "نجود , اصيل , ومنورة "

مشاعل : قالوا لي اهل الخير ان عمتي حفصة اول ماتشوفيها بتحبينها وترتاحين لها وهذا اللي حسيته وانا بعيده قلت بقرب

اشووف .. ولما قربت ميزتك وعرفتك .. شفتك بصورة قديمه ..

ابتسمت لي وقالت : كنت اقول هالبزر مين بيعقله اثري انتي اللي بتعقلينه .. زين بنتي مااوصيك فيه ..

أصيل : جدتي حراااااااااااام عليك لا تقولين عن عمي بزر .. الحين شكبره رجال ..مالي هدوومه على قولة اخوان المصريين

وتقولين عنه بزر والله لا اعلم عليك ..

حفصه " وهي ماسكة عصا بيدها .. ترفعهاا " : شفتي هالعصا ياقليلة الحيا بكسرها فيك تحسبيني اخووف من عمك

عمك هذا اللي طالعه فيه السماء يخووف من عصاي .. امشي امشي لا با رك الله فيك ..



.........................................

حبيبهـ ابوها
10-11-2010, 02:34 PM
رووعه

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-11-2010, 03:45 PM
رووعه




×* حبيبهــ ابوهــا *×

أكيد الأروووووع
مروركــ ...~

يعطيك العافيه ..."

:rose00:

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-14-2010, 11:07 AM
.

. هذا الزمان اللي علينا يعاند .. مجبور قلبي لكن الوقت كايد ..


تمسى بخير وخاطرك دوم مسرور

وعساك ماتشكي من الوقت بشده


: دانه .. دانه حاولت تنتحر .... "سكوت دام دقيقة " ..

مشاعل " بهدؤ" : اعطيني دانه ..

شيخه : نايمة .. واذا صحيتها مابترد عليكي .. كلنا حاولنا معاها ومارضيت ..

مشاعل " بلهجة امر مافيها نقاش" : حطي السماعه باذنها الان ..

حطت السماعه بإذنها بعد سكوت مني لثواني ..

ممشاعل " بشووق وحنان وحب والم علىى حال هالبنت اللي كأنها يتيمة " :دلوعتـــــي ...

حبيبت ورد ... اشتقت لكي .. تدري الحياة بدونك مو حلووه ..

يرضيك ويرضى ربي اللي بتسوويه ؟؟ جاوبيني ؟؟ ولا خلاص ماعدت ورد اللي تحبيهاا ..

سمعت صوت انفاس .. : اانت ماعدتي تحبيني ..

مشاعل " ابتسمت بفرح " : والله .. ليش تضني كدا ؟؟

دانه : وانتي ليش تركتيني لوحدي ؟؟ انتي تدري محد يحبني الا انتي .. ماما مسافره مع صديقاتها ولا عليها فيني ..

بابا في شغله مو فاضي لوحده معقده على قولته ..

مشاعل "بنرفزة" : مين قال انك مــ ... عموما اتركيك منهم .. اهم شئ انا موو ؟؟

دانه : ايووه .. ورد " وبصياح " تعالي نحنا كلنا بعدك ولاشئ .. حتى شيخه بكيت عليكي .. ورواء وشهد

كنتي الوحيده اللي تحن علينااا ..

مشاعل قاطعتها وقالت : لاتضيعي الموضوع .. انتي غلطي وغلطك كبير ماينغفر .. مااابسامحك عليه ابداا ..

دانه " وهي تصيح " : اسفه والله مااعيدهاا بس ارجعي ولا خذيني عندك ..

مشاعل : دانه انتي كبيرة كفايه عشان تفهمي .. انا تزوجت وحياتي تغير مسارهاا ..

دانه بيجي يوم يجيكي فيه ابن الحلال اللي يهنيك وتنسيني وتنسي كل معاناتك ..

دانه تقاطعني : محد بينسيني ورد ..

مشاعل " بضحكه " : لا بتنسيني .. لان قلبك بيكون لرجل .. وحب الزوج يختلف عن حبي لككي وحبك لي ..

ارجووكي دانه لا تسوي شئ تندمي عليه طول حياتك .. انت تحسبي اذا اللي سويتيه بيريحك ..

بقولك يتهيألك ..نسيتي الاخرة كيف بتقابلي ربك ؟؟ .. ايش بيكون سببك .. بتقولي عشان مشاعل

راحت وتركتني .. هذا مو عذر .. مو عذر ..

دانه : ايه انتي نسيتيني و مو حاسه فيني .. حتى ماكلمتيني اول ماوصلتي ولا تطمنتي علي ..

مشاعل : لو نسيتيك و مو حاسة فيك .. كان ماحسيت بالخطر عليكي .. كان مااحاولت بكل الطرق اكلمك .. بعدين انا مااخذت جوالي

خليته بالبيت .. يبلووه ويشربوا مويته ..

دانه : طيب ابغى اشوفك بس شوي ..

مشاعل : دانه ياعمرري .. ان شاء الله بتشوفيني يوم الزواج ..

دانه : طيب متى الزواج ؟؟

مشاعل " باحراج لاني مدري متى " : مدري ؟؟ اول مااعرف بكلمك طيب ..

دانه : بشرط كل يوم تكلميني ..

مشاعل : خلص ان شاء الله .. طيب طولت بالمررة والجوال مو لي .. لازم اقفل .. انتبهي على نفسك طيب ..

دانه : طيب .. احبك ورد ..

مشاعل : وانا كمان .. اعطيني شيخه ..

ورد : ليش ؟؟ مو لازم تكلميها ..

ضحكت من غيرة دانه .. طيب خلاص .. بس قوليلها تنتبه عليكي ..

دانه : اهاا مدام كدا اجل خوذيهاا ..

شيخه : هلا مشاعل ..

مشاعل : مااوصيكي ..

قاطعتني شيخه : بدون ماتقولي لا توصي حريص .. بس اهم شئ انتي وصيها علي لانها ترفع لي الضغط

هي ودلعها ماترضى تشرب دواء ولا ترضى تاكل ..

مشاعل : طيب افتحي الاسبيكر .. بعد مافتحت الاسبيكر .. دانه قلبي اشربي الدواء وكلي طيب..

دانه : طيب عشان خاطرك بس مو عشان احد ثاني .. " فهمت قصدها بس طنشت ..

مشاعل : طيب بقفل .. مع السلامه قلبي ..

دانه : مع السلامه ..

قفلت منهم واشوف الدقايق شفت حوالي20 دقيقه متكلمه .. ياربي فشيلة .. الله يهديكم يعني لازم تطولوا بالكلام وانا كمان

هبله نسيت ان الجوال مو جوالي ..

التفت ماشفت احد بالغرفه .. اكيد خرجت وانا بتكلم مع دانه الله يستر لا يكون شافتني ابكي ..

رجلي خف المها بس مازال يوجعني ..

اذن الظهر .. توضيت و صليت و قرأت صفحتين قران مثل العاده ..

علقت لبسي بالدولاب .. شفت ان الدولاب فيه ملابس ..

بس علقت لبسي اللي بلبسه بالليل .. والله اني خايفه من الم رجلي ..

رتبت ملابسي واشياتي الثانية ..

طق طق .. طق طق ..

نجوود : احم احم ..

مشاعل : هلاا ..

منيرة : شلوون رجلك الحين ؟؟

مشاعل : الحمد لله .. طيبه

اصيل : اســفه .. كنت امزح معك ..

مشاعل : عادي لا تعتذري ماصار شئ .. الم خفيف و بيروح .. بعدين انا اللي طحت انتي ايش دخلك تتأسفي ..

نجود : زين بتقدرين تنزلين تتغدين ويانا تحت ؟؟

مشاعل : اممم .. بريح رجلي شويا .. اخاف في الليل ماقدر امشي عليها .. عاد كل هالعزومه عشاني وبالنهاية مقدر اقعد معاكم

صعبه .. " طالعتهم " اتمنى ماما ماتدري عن شئ .. اخاف تدري وتمنعني انزل ..

اصيل : وحنا شدخلنا نعلم امك عليك .. لا يكون صدقتي حنا ملاقيف لا والله ترانااا حبوبين ..

نجود : هي قصدها بماما .. امي ..

مشاعل "بنص عيين " : اصوول انتي اخر وحدة تتكلمي ..

اصيل : ليش شسوويت ؟؟

مشاعل : لا والله بريئه .. ماتدري ايش سويتي ؟؟

أصيل "بخبث " : قصدك الصوورة .. " وهنا ضحكوا الثلاثة "

مشاعل :مالت عليكم ..

منيرة : خخخخخخخخخ خسارة ماخطرت ببالي الفكرة .. لو خطرت كان سويتها قبل اصيل .. حخخخخخخخ

نجود "بجديه كذابه " : منيرة كلي تبن ماتستحين تطنزين على مرت اخوي وانتي اصيل عقرب يلدغك ان شاءالله قولي اممين ..

ماعليك منهم شعووله الا ماقلتيلي .. شرايك بأخوووي وهو لابس حفاضه حلوو موو ؟؟

وهنا رجعوا الثلاثة يضحكوا وانا وجهي الوان ..

اصيل : نجوود يااخلتي الغاليه تراني ماوريتها صورته وهو بالحفاضه لا ياقلبي وريتها صورته يوم كان عمره اربع سنين

وهو بليا ثياب حتى الحفاضه ماعليه ..

ههههههههههههههههههه هع هع هع هع هع هع هع هع هع هع خخخخخخخخخخخخ

رميتهم بالمخدات وهم بعد ماقصروا و صرنا نرمي بعض بالمخدات وكل وحده تحذفها عالثانيه بالاخير

كلنا رميناها على منيرة ... مسكينه منوورة ..

بعدها ضحكناا على هبالتنا ..

بصرااحه حسيت براحه .. كلمت دانه وارتحت لما سمعت صوتها .. وعمري ماعيشت سني الا الان مع هالعايله

ماشاء الله عليهم يسلووا نفسهم بكل الطرق .. " ابتسمت وانا اتذكر صورة زوجي المجهول يوم عمره 4 سنين

حتى ملابس مو عليه .. كيف يصووروه بهالطريقه بس بصرااحه شكله مألوف وحلوو

.. بصرااحه لو انه طفل للحين كان بسته على خدوده

" اخجلت من نفسي .. ايش هالافكار الغبيه اللي علي .. صايرة افكاري مثل الخبلات اللي هنا .. من جد من عاشر قوم صار

منهم .. الحين انا لي 48 ساعه وانا اخذت منهم سواء باللهجه وغيره اجل لو جلست 40 يوم اييش بأخد؟؟

منيرة : شووووشووو ..

مشاعل : بسم الله .. ايشبك تصرخي ؟؟

منورة : شسوي وانتي سرحانه قلت اقومك بطريقتي .. الا ماقلتي لي شلي تفكرين فيه ؟؟

مشاعل : كنت بفكر اذا بعجب العايله ولا لاء ؟؟

منورة : لا تخافين بينعجبوا فيك غصب مب كيفهم .. اهم شئ جدي و جدتي وحنا والاهم طبعاا خالي ..

بس هاا ابيك توريهم حلاتك الليله بطريقتك .. وانتي ماشاء الله عليك مايحتاج تحلين نفسك لانك كلك حلاا ..

مشاعل " بحياا " : منييييييييرة ...

اصيل :: حليلها مرت عمي خجووله .. والله انك مثل فله اللي بسبيس توون حلووه ..

مشاعل " وانا وجهي صاير دم من الخجل " : اصوووووول ..

نجود : اتركيك منهم .. ماقلتي لي اجيب لك الغداء هنيه ..

مشاعل " باحراج " : جوود ياقلبي لا تكلفين على نفسك عاادي .. مو جيعانه ..

نجود : مافيها كلافه ولا شئ .. وبعد كل هذا لاجل عيوونك .. بنات يالله معي بنتخفى وبهدؤ نروح المطبخ ونغرف الغداء لمشاعل

ونجيبه .. بسرعه .. منيرة انتي عليك الغرف من القدور ..

منيرة : لا والله اصعب شئ عطيتووه لي لا مالي .. عطيني أي شئ ثاني وبسوويه ..

مشاعل : خلاص بنات والله ماله داعي .. شويا و بيأذن العصر وبعدها بتجهز ..

اصيل : ارتحتي الحين ماتبين تغرفين انا بغرف .. زعلتي ميشو ..

منورة : اصلا واثقه ان شوشو تحبني .. وعادي عندهااا اللي اقووله مو شووشوو ؟؟

مشاعل : لا مو عادي .. لو ماعدلتي كلمة شووشوو وغيرتيها لاي شئ ثاني ان شاء الله حمدان .. بس غيريهاايكون خير وقتهاا .

اصيل : خخخخخخخخخخخ لقطي وجهك ..

نجود : اوووووووف الحمد لله والشكر عايله كلها مخفات ..

مشاعل " هنا انا ضحكت بطريقه .. خلتهم يناظروني باستغراب .. "

" انا ضحكت من كلام نجود عنهم انهم مخفه وهي اكبر مخفه "

نزلوا جابو لي الغداء وطلعووه بعدها نزلوا تحت يتغدوا

واتواعدنا ان بعد صلاة العشاء مباشرة نتجهز وبننزل كلنا .. وهذا اللي صار

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

يتبع

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-14-2010, 11:09 AM
"يالله ياللي عالم بالخفايات .. تلطف بحالي وحال اللي أحبة "


مشاعل

" الحمد لله خف الالم .. بس مازالت رجلي تألمني شوي .. اخاف اعرج .. ويحسبوني عرجه .. وابتلش فيهم ..

ارتحت .. ساعتين .. بعدهاا قمت استحميت ساعه بالحمام .. خرجت اكرمكم الله وانا احس بإنتعاش وحيويه ..

حيرانه بشعري .. ايش اسووي فيه ..

طق الباب .. مشاعل فتحت الباب .. وكانت منورة ..

مشاعل : هاا منورة ايش تبي ؟

منيرة :شوشو كنت بسألك شرايك الاحمر ولا الاورنج احلى ؟؟

مشاعل : اممم كلها اسوء من بعض ..

منيرة : شوشو يالله عاد جد اتكلم .. أي احلى ؟؟

مشاعل : وانا كمان من جد اتكلم كلها اسوء من بعض لاني بإختصار مااحب هاللونين ..

منيرة : والله انها تهبل بس انتي ماعندك ذووق .. تدرين هاللونين اكثر لونين لايقين لك ..

مشاعل "باستهزاء" : لاااا ...

منيرة"بحيرة" : والله منيب عارفه شلي البسه؟؟

مشاعل "بصدق " منورة قلبي .. والله كل شئ عليكي حلوو .. ماشاء الله حلوووه .. وبالاحمر ولا الاورنج بتطلعي قمر ..

امممم .. خلاص البسي الاورنج .. ماقد شفتك فيه .. "وابتسمت" .

منيرة"بفرحه وحيا" : يالبى قلبك يامرت خالي .. اخلاق وادب ماشاء الله <<< مو لله مسويه تمدحاا الى تبي شئ ثاني ..

زين شوشو .. عندي اكرمك الله جزمه بكعب ولها.....

قاطعتها وقلت لها وانا ماسكتها من ايدها ولما الباب وخرجتها : قلبي مو فاضيتلك .. ممكن تروحي عند سعوود وتسأليه لاني و

بصراحه مو ناقصه صداع ..

منيرة : الحين انا صداع توني اقول يازين الادب .. بسحبها خلص ..

مشاعل : اسحبيها ولا علقيها ولا اقولك احذفيها بس قبل بقولك باااي وقفلت الباب .

ونا بحيرتي بشعري بالاخير استقريت اسوويه بالجل لاجل اقصر من طوله مااباه يبان ..

خلصت منه .. بدءت اسوي مكياجي .. حبيته يكون خفيف لانها حفلة تعارف مو زواج ..

كان الميك أب بلون الفستان .. الشدوو بلون الفيروز الفاتح .. وفتحته بلون برونزي يناسب لون بشرتي

ومن فوق الجفن بدءت احط اللون الليموني الباهت .. وتحت الحاجب لون ابيض فضي يعطي اضاءة للعين ويحدد الحاجب ..

رسمت عيني من برى بلون فيروزي اغمق .. و رسمته من داخل بلون ابيض .. وحطيت غلوس لونه بيج برونزي ..

فستاني من التفته ليموني الى فوق الركبه .. ومن الصدر و الرقبه مطرز بالخفيف بلون فيروزي ومن تحت فيه لون فيروزي

مموج ..وصندل له كعب عالي بلون فيروزي وعليه تمويجات ليمونيه اغمق من اللي بالفستان

طبعاا هذا كله كان بعد صلاة المغرب .. وعلى اذان العشاء كنت مخلصه .. خذيت شرشف الصلاة وصليت ..

بعدما خلصت تعطرت بعطري المفضل بريحة الفانيلا .. حطيت العطر على معصمي بعدها في تجويف الكوع ..

وبعدها بالعنق ..وبعدها بشفاتي العليا <<< نصيحه بنات لا تحطون العطر وراء الاذن او عالرقبه لان ريحة العطر بتختفي وراك ..

لان العطر يعبر عن روح المرأة و عن طبيعتها .. وهو ملجأ لاي إمرأه تتمنى انها تبان اكثر جاذبيه وانوثه .. ينفع اكون بدعاية

عطر مووووو لووووووووووووول ؟؟

عدنـــــــــــــــــــــــــــا

انتظرت ربع ساعه .. بعدهاا ..طق طق ..

فتحت الباب .. وقلت بقلبي " ماشاء الله تبارك الخالق "

أصيل "تطالعني بانبهاار " : ماشاء الله .. الله اكبر الله اكبر .. وش ذا الزين .. لا يكون اليوم الزواج وما علمتوني .. اعترفي ..

ضحكة على خفة دمها ومدحها لي بحياء .. : ماشاء الله عليكي تهبلي ..

أصيل "بنص عين " سكتي بس سكتي ... تضحكين علي .. ادري انك احلى وازين واتحدى وحده بالعيله بجمالك ..

مشاعل : طيب ياذكيه .. فين منورة وجوود ؟؟

أصيل : خالتي نجود طقيت عليها الباب ماردت .. والبثرة منيررة تقولي انقلعي .. قلعها تقلعهاا ..

مشاعل "بضحكه" : انتم ماتتوبوا ؟؟

أصيل "باستعباط" : ليه حنا وش سوينا لاجل نتوب .. والله ماعندك سالفه ..مااقول غير طسي وجهك ..

"بعدتني اصيل بيدها وراحت عالمرايا تصلح مكياجها "

مشاعل " مافهمت .. ايش اللي طسي ؟؟ ايش يعني .. لا يكون شتيمه ولا سبه .."

شوي الا منورة ونجود جووه .. والككل ابدا رأيه فيني وانا بعد ابديت رأي بصراحه كلهم حلوين واحس جمالهم صارخ ..

يعني جمال عربي .. حلووو .. <<< قولو ماشاء الله لا يجيهم عين ويطيحوا علينا لووووووول ..

عدنــــــــــــــــــــا

نجود : شعوله تبينا نزفك ولا شلوون ؟؟

مشاعل : ليش مو لازم .. لا يكون هذا زواج وانا مدري ..

أصيل: ميشو قلبي مهب وقت استخفافك .. ثقلي زين .. نعنبو هذا كله ميته عالرجال ماصارت ادري فيه عمي يهبل ..

بس عاد اثقلي .. ترا الثقل زين .. رزه وحشمة ..

مشاعل " وعيني بتخرج من مكانها وماقدرت اتكلم قلبت السؤال لموضوع ثاني ..لاحول ولا قوة الا بالله "

منيرة: ماالت عليك يالثوورة اكلت البنت بقشوورهاا .." وهنا توجه الكلام لي" الحين يالحمارة شوشو وحدة مثل هذي

"وهي تأشر بالسبابة" تسكتك .. ماتوقعتك تنهزمين من اول جوله ..

مشاعل : منوورة .. اولا اذا أنا حمارة فإنتي جحش مع احترامي يعني ..

هنا نجوود ضحكت بصوووت هههههههههههه حتى أصيل ههههههههههه

مشاعل وانا اطالع بأصيل بنظرة معناها استني دورك جاي ..

كملت اكلم منورة : لا يكون انا بحرب القادسية وانا مدري ولا بمعركة اليرموك ..

وهنا أوجه الكلام لأصيل : وبعدين انتي ياسوووسه بتعلميني كيف اثقل .. وانتي اخف خلق الله ..

"منورة ونجوود ههههههههههههههههه" طالعتهم بنظرة سكتوا وفمهم مليان ضحك ..

و انطمي لا اشتكيكي لعمك يرميكي بالمسبح زي ذاك اليوم تذكري ياااحلوووه .."وهنا كلمت نجود" نجوووود انتي ماعندك غير

ههههههه ..

نجود : شعووله شسوويت لك انا ..

مشاعل " بتعب" : سلامتك ماسويتوا شئ غير انكم بتجنينوني .. دحين ممكن ننزل ولا كيف ..

نجود : زين يالله ترا امي من ساعة وهي تتصل انزلوا وانزلوا ..

مشاعل : يالله " وانا بقلبي ادعي واقرء ايات وسور قرانيه تريحن ..يالله يلطف بحالي .. لان الالم برجلي زاد يمكن بسبب التوتر اخاف مااعجبهم ..

اففف .. وهم ايش دخلهم .. صح كلام منيرة اهم شئ ماما و بابا وهما و زوجي .. وييي ايش فيني اقوول زوجي الحين اللي

يسمعني يقول اعرفه ويعرفني .. اعووذ بالله من ابليس يلخبط لي افكاري .. "

نزلنا ورحنا بالمجلس وانا ارتجف ..

كان المجلس كبير .. والناس كثااار .. وانا ماسكه يد نجود بقووة ويد منيرة بقووة ..

رفعت عيني على صوت حنون يطمني وهي تقول : تعالي يمه تعالي يايمه مشاعل ..

مشاعل "براحه وابتسامه حلووة تسلب اللي حولها " رحت لماما وسلمت عليها كعادتي لما اسلم عالكبار .. واحس الانظار علي ..

مسكتني مع كتفي وتقول "بفخر " : .......................

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-14-2010, 11:11 AM
"ياعلني ماذوق حزنك ولا ابكيك...ياللي تسليني طرايف علومك...لك خافقي خله معك في مساريك...يسري معك لاضقت ينقل

همومك ....تزهر حياته يوم يسمع غناويك...على صدى صوتك يعيش محرومك ..."






























مسكتني مع كتفي وتقول "بفخر " : هذي مرت ولدي مـــاجد " هل هذا هو بطل قصتنا ولا انفك الغموض ولا بيزيد الغموض غموض "جووودي" ...

هنا حسيت رجلي تهتز وبيغمى علي ... كلهم يطالعوني .. اللي يبتسم و اللي يتفحصني واللي بعينه كلام ..

وانا ضايعه بينهم وضايعه باسم زوجي اللي اول مرة اعرفه .. حاسه الدنيا بدت تظلم و رجلي تألمني ..

الحمد لله ان منيرة حست فيني لانها مسكتني مع ايدي .. "بهمس" : شوشو قلبي حاسه بشئ ؟؟

مشاعل: منو.. منورة .. دايخه ..

منيرة "بقلقق " : زين خليك ماسكتني .. "وتأشر لنجود تجيب مويه " ..

نجود : شصار ؟؟

منيرة "بارتباك" : مشاعل ..تعبانه ودايخه .. "عطتني كأسة الموية وشربت شوي .. غمضت عيني وفتحتها "

حسيت ان الرؤيه وضحت لي .. "ابتسمت " .. " انا بخير بس شووية دوخه .. وراحت ..

قمنا .. وسلمت على كل اللي بالمجلس وانا بمكاني وحسيت ان الكل اتضايق من هالحركه ..

شلون هم يجون لحدي ويسلمون .. بس نجود كلمت امها .. وحتى منيرة ..

تعرفت على مرت ابراهيم مرة كبيرة بالسن اظنها فوق الاربعين حبوبه .. اممم ايش اسمها ياربي .. ايوه اسمها وضحى ..

وشكلها حالها وحال نفسها لا لها ولا عليهاا .. اصيل ماتشبه امها مررة .. مع ان امها حلووة .. باركت لي :

ام اصيل : شلوونك يايمة ؟؟

مشاعل "برقه " : هلا ..الحمدلله ..

أم اصيل : مبرووك ياايمه ..

مشاعل : الله يبارك فيك ..

ام اصيل : والله وعرفتوا تختاروا ياعمتي .. ماشاء الله "وهي تطالعني" مرت ماجد جميله وان شاء الله تكون سنعه وراعية بيت ..

"ابتسمت بحيا .. وانا مو قادرة اوقف واسند طولي .. قلبي تعبان ياناس مااتحمل .. حتى زوجي اسمه ماجد .. مو كفاية اخووي..

مو كفاية ..

قطعت افكاري أصيل : شرايك بأمي .. تعجبك "وتغمز لي ابتسمت .. الله يخليكم لبعض"

ام اصيل : عسى ما ازعجتكم اصيل ادري فيها هالبنت مخبل ..

مشاعل ومنيرة ونجود كأنهم ماصدقوا ضحكوا ههههههههههههههههههههههههههه

أصيل بزعل : الحين ارتحتي يمه ناظري شلوون يضحكون علي ..

ام اصيل بعفويه : انتي دومك مضحكه يابنتي مهب اول مرة ..

وهنا انفلت علينا ضحك مو طبيعي "الحمدلله ان الضحك كان بصوت مكتوم ولا كان ماما ورتنا شغلنا "

وسلمت على اخت اصيل اسمها فرايح اصغر من اصيل ب7 سنين ..

خجوووله لدرجه كبيرة .. عرفت انها بالمتوسطه ..ثاني متوسط .. وهم ساكنين بالشرقيه ... غير ان عندها 4 عيال صبيان 2

صغار و2 شباب..

: السلام عليكم ..

مشاعل : وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. هلا

: هلا والله .. مبروك منه المال ومنك العيال ..

مشاعل"ماعرفت ارد " : امين .. ماتعرفنا ..

ابتسمت : انا مرت علي اخو زوجك .. واسمي عزة .. و هذي شريفة مرت عمر " وهي تأشر على اللي بجنبهاا "

شريفه : مبرووك يالعرووس .. ماشاء الله عليك زوينه .. سبحان خالقك .. تقولين خيال ..

مشاعل " وجهي صاير احمر من الحياء .. ايشبهم يتمدحوا فيني .. "

مشاعل : الله يبارك فيكم ..شكراا ..

نجود "بطريقه غريبه " : زين وش بعد؟؟ وراكم جيش ممكن تخلصوون ..

مرت علي طالعتها من فوق لتحت .. ماحسيت الوضع طبيعي .. يالله مو فاهمه شئ ..

منيرة : اعوووذ بالله .. هالاشكال ماترحم .. افففففف ..

مشاعل "باستغراب" : منوررة حاسة بشئ غلط فيه شئ ؟؟

منيرة : سلامتك كملي تعارف .. شوفي ذي اللي جاية مرت خالي عبد العزيز ..

: السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مشاعل : هلا و عليكم السلام ..

: شخبارك اختي ؟؟

مشاعل : الحمد لله وانتي ؟؟

: مبرروك ..

مشاعل : الله يبارك فيكي .. مين معايا ؟؟

فوزيه : انا فوزيه مرت عبد العزيز سلفتك (يعني مرت اخو زوجك ) ..

مشاعل : هلا والله تشرفنا ..

فوزية : شلوونكم بنات عساكم بخير ؟؟

البنات كلهم بابتسامه : بخير

منيرة : شلونك مرت خالي ؟؟ اشتقت لك والله ..

فوزيه : لو اشتقتي لي كان زرتيني هذا وحنا بمدينه وحده .. مااقول غير الله يهديك ..

أصيل : ههههههه مسكينه منيرة اثريك مجنونه كلهم يقولوا الله يهديك .. هذا وانتي متزوجه وعندك عيال .. الله يعينه زوجك ..

فوزية " مسكت اذن أصيل " : اصيلوووه .. عيب عليك هذي بنت عمتك اكبر عنك وعندها عيال احترميها لا ادبجك دبج

منيررة : ههههههههههههههههههههههههههههه احلى مرت خالي خشمك وتواجهت بخشمها ويامرت خالها ..

وانا اضحك عليهم اشوفهم يسوون اشياء مااشوفهاا ..

فوزيه : الله يسعدها هالنجود وينور لها اللي ببالها .. هي اللي دووم تسأل عني ولا انتم لله المشتكى..

جات نجود وحبت راسهااا : الله يخليك لنا كلنا نحبك .. تراك بمقام اخت وام لنا كلنا ومشاعل معنا ..

مشاعل " ابتسمت وكأني اايدهم " ..

فوزيه " بحنان " : لا تقطعين يايمة .. " ابتسمت لها وقلت " : ان شاء الله ..

نجود " بعطف بعد ماراحت فوزيه " : هذي فوزية مرت اخوي عبد العزيز عندها 6 عيال وماعندها بنات نفسها ببنت

بس ربي ماكتب لها .. وتعتبرنا كلنا بناتها .. "

مشاعل " ابتسمت بقلبي .. شكلك ياابله فوزية مثلي بس الفرق انك تتمنين بنت وانا اتمنى ام وربي رزقني هي ..

الله يرزقهاا " ..

نجود : هذي مرت اخوي احمد تموووت باللقافه وتبتعرف كل شئ ..

مشاعل" بغيت اضحك بس سكت لما قربت لي " ..

وسلمت علي و تعارفنا وعرفت اسمها عايشه .. وكانت حبوبه ..

بصراحه كلهم حلوين .. بس محد بالكون كامل الا ربي .. وبنظري كلهم احلى من بعض ..

وسلمت على عمة نجود الكبيرة حصه هذي اللي بالصورة شفتهااا .. بصراحه اللي قالته أصيل فيها مااوفااهاا حقهاا

دخلت قلبي على طول ..

مشاعل " شفت حرمه كبيرة بالسن بعد ماخلصت سلام على حريم اولادهم ماشاء الله شكثرهم .. رحت لمها و .."

استغربت منيرة ونجود وحتى اصيل وضلوا يناظروني وانا رايحه لها .. وانا رجلي بدء يزيد المها ..

قربت منها و سلمت عليها ..

ناظرتني وقالت : مبروك بنتي .. انا ..

قاطعتها وقلت : انتي عمتي حفصه .. الله يبارك فيكي ياعمه ..

" ابتسمت حفصه " : شلوون عرفتيني ؟؟

وهنا جوه البنات "نجود , اصيل , ومنورة "

مشاعل : قالوا لي اهل الخير ان عمتي حفصة اول ماتشوفيها بتحبينها وترتاحين لها وهذا اللي حسيته وانا بعيده قلت بقرب

اشووف .. ولما قربت ميزتك وعرفتك .. شفتك بصورة قديمه ..

ابتسمت لي وقالت : كنت اقول هالبزر مين بيعقله اثري انتي اللي بتعقلينه .. زين بنتي مااوصيك فيه ..

أصيل : جدتي حراااااااااااام عليك لا تقولين عن عمي بزر .. الحين شكبره رجال ..مالي هدوومه على قولة اخوان المصريين

وتقولين عنه بزر والله لا اعلم عليك ..

حفصه " وهي ماسكة عصا بيدها .. ترفعهاا " : شفتي هالعصا ياقليلة الحيا بكسرها فيك تحسبيني اخووف من عمك

عمك هذا اللي طالعه فيه السماء يخووف من عصاي .. امشي امشي لا با رك الله فيك ..

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^























انتهى الجزء الخامس ...

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-14-2010, 11:13 AM
الجــزء الســادســ :-

الفــصــلــ الأولــ :-


"..الحـــظ الردي ردي .. "

" كل يوم نقول اليوم تتحقق الاحلام,,,,,ياقلبي يامحروم من فرحة الايااام "

انتهى الحفل على خير .. رغم كنت الاحظ نظرات البعض اللي شوي وبتأكلني.. سلمت على خوات زوجي المصون

ماحسهم يحبوني ولا يتقبلووني رغم ان لولو شكلها حبوبه , وفايزة احسها شوي جامده معاي , اما حصه وهي سميت عمتها

الكبيرة المتوفاه شايفه نفسها علي ..مااظنها تحبني و كأني غصبتهم يخطبوني "يااربي ايش ذا الحظ هناك امي وهنا حصه

لا وفهد اخو زوجي .. الله يخارجنا .. والبنات ..بنات عم زوجي و بنات عمته حصه

(( حصه اكبر اخوات بابا ( ابوفهد ) متوفيه من خمس سنين ومن احب خوات ابوفهد واقربهم له ))

ماارتحت لنظراتهم .. حسيت جسمي كله يألمني اعوووذ بالله .. خفت على نفسي جلست اتحصن واقرء على نفسي رغم اني

تحصنت .. هذا كله يهون مقابل قعدة ساعه ويا الثلاثي المرح "نجود ومنورة واصيل " بصراحه رغم نجرتهم وهواشهم

الا انهم احلى من العسل .. القعده معهم تنسي الهم .. والعمه حفصه حنووونه وكلامها يهبل .. كان نفسي تكون عندي جدة مثلها

احسها بعمر جدتي وانحرجت اناديها عمه .. ياليتني مثل منورة ولا حتى اصيل اناديها جده وانادي حصه ولولو خاله ولا عمه

والله استحي اناديهم باسمائهم .. مشكله ..

كانت ليله رووعه حلووة كل البنات كانوا ويابعض ولما قلت لنجود نروح لمهم

رفضت و اتحججت بإني تعبانه و رجلي تألمني .. ومنورة معاها حتى اصيل .. وانا كنت ابي اقعد معاهم اتعرف عليهم اكثر ابغاهم

يحبوني مثل الثلاثه الحبايب "جود,منورة,اصوول" .. حسيت من احتجاجهم كأنهم بيبعدوني عن البنات .. معقووله يغااروا

ليش لااء .. دانه كانت تغار علي .. بس دانه كنت انا اللي انتبه لها .. وادلعها واقدر اقوول مربيتهاا يعني لو غارت يحق لهاا ..

ياربي بديت اخربط .. شكله من الصداع .. ولا من ألم رجلي ولا ... والله مدري , مدري ..

طبعا البنات جود ومنورة واصيل ماقصروا بالضيافه وكل الاشياء اللي سويناها .. الحلى والبيتزا والمعجنات غير العشاء ..

الكل يأكل و يمدح ويطلب الطريقة .. واللي سويته .. قاموا يسألوا مين اللي سواه ..

قالت منورة : والله هذي شووشوو حبيبة قلبي هي اللي سووته .. " طبعاا هالحوار دار بيننا حنا البنات والامهات كانوا بركن

المجلس بالطرف البعيد .. وهذا بعد اصرار مني على البنات انه لازم نجلس ويا البنات شووي لا يزعلوا ويقولو مغرورة ولا شئ

فوافقوا وكأنهم اقتنعوا .. "












































XX عــــــــــــــــدنـــــا XX




منورة : والله هذي شوشو حبيبة قلبي هي اللي سوته ..

هديل "باستهزاء وااضح .. وهي تأشر بايدها بدلع تتمصخر فيه" : الحين هذي المدلعه تطبخ .. لا وبيتزا وبف ..

تضحكين علينا منوور .. " وتبتسم على جنب بسخريه "

عاد منيرة هي والهواش والمناجرة اصحاب ماصدقت احد تكلم الا نشبت بحلقه : والله ياعمري اذا شوشو حبييييبة قلبي "وشددت

على كلمة حبيبة" مدلعه فهذااا الشئ مزروع بدمها .. ولا ناس يدلعوون وهم والدلع بطريق ..

هنا اصيل ضحكت بصووت : ههههههههههههه احلى منووور..

طبعاا انا ماعجبني الحال لاني مااعرفها وحاقدة علي بدون سبب .. وانا خايفه من منوور اعرفها لو تكلمت مابتسكت لما تبرد حرتها

طلبت العون من جوود بعيوني وفهمتني جوود .. وتدخلت ..

نجود : زين بنات شرايكم نطلع برا نشم هوا .." بدل لا تطفيها الا انها اشعلتها "

منيرة "تطالع بهديل وبقرف" : ايه واالله صدقتي جوود حبيبتي ترا باختنق الهوا صاير خنااق ..

قاطعتها أصيل وهي تطالع بهديل : الا صاير الجو مغبر وانا اكره ماعلي الغبار .. يالله نطلع ..

" ياربي اما لو اجتمعوا منوورة واصيل ,, الله يعينهم " >>> ياناس هذي البنت بتذبحني الحين يطنزون عليها وهي تدعي لهم

بدل لا تدعي عليهم والله اخر زمن .. انا اشك ان المخبل هي مشاعل مهب منيرة و أصيل ..

سارة : اشووفك يااصيل متغيرة علينا ولا من جاء احبابه نسي اصحابه

اصيل : شوفي ياعمرري .. تدرين شقد امووت بعمي واللي يمسه يمسني وميشوو زوجته فلا تغلطين

تراني ساكته بمزاجي مهب لاجلكم لاجل هالزوينه "وهي تقصد مشاعل" مسكينه مهيب عارفه شئ..

رغم اني مااعرفها الا من ساعات دخلت قلبي و تملكته مثل ما عمي متملكه .. خليك برا العب اكون معك حلوو

بس تمسينهم بشئ يجيك اللي ماتحبينه ..

هديل "بحقد " : الحين هالبزر المغرورة ودلعهااا ماصخ قلبتكم علينا .. وحنا بنات عم ابوكم .. والاقرب لكم

ودمنا من دمكم .. تقوم هالماايعه تخربكم علينا ..

مشاعل "بهدؤ" : عفواا اختي , ايش اللي سويته لكي .. من الصبح وانتي طايحه فيني شتايم وانا ساكته مو لشئ لا

احتراما لكي لانك ببيتي ..

فاطمه : عشتووووو ,, بيتك ..اي بيت ياحظي .. الحين بيت خالي اخو امي .. يصير بيتك من متى ؟؟

لا يكون تحسبين انك يوم تزوجتي ماجد اوسم شباب العايله واحلاهم .. نسب وحسب ومال .. تحسبين انك ملكتي كل شئ

لااا يااعمرري فوووقي .. وشوفي تكلمي منو ؟؟ تراك لا اصل ولا فصل ولانسب .. ماغير هالشكل اللي فرحانه فيه

ترانا كلنا نطيح الصقر من السماء ..

طبعاا انا سكت مو من الاحراج لا .. سكت لان الكلام اللي بداخلي ضاع .. ضااع .. ضااع ..

ونجود ماقدرت على هالكلام : حدك عـــاد الزمي حدودك ..عن الغلط .. اذا حشمناك لانك بيبيتنا ولا ترى الباب يوسعك ويوسع اللي

بجنبك .. مشاعل ,, يوم قالت ان البيت بيتها ,, فهذا الانه صدق بيتهااا ..وهي الجالسه وانا وانتم الطالعين ..

فهمتم ..

جات منيرة تتكلم .. مسكتها من يدها ومسكت اصيل وجريتهم وراي لاني ادري .. مابيتفاهموا بهدؤ اخاف

يتماسكوا بالايادي والسبة انا ..

وخرجنا مع الشرفه جهة غرفة الاكل لبرى وكان فيه زرع وورد ياااه نسيت كل اللي صار يوم شفت الوررد ..

مشاعل "بنعومه وفرحه" : منووورة شوفي وورد ..

منيرة ساكته هي ونجود وأصيل .. ولو بأوصفهم بقول عن منورة انا اباليس الدنيا براسها يحومون ..

امممم أصيل .. البنت ودهااا تتضارب بالشعوور وهذا واضح من طريقه تشابك يدهااا ويابعض .. أخاف تخنقني ..

نجوود هي اللي كانت اهدء من فيهم .. قربت منهم ..

مشاعل : بنات عادي خلوا روحكم رياضيه ما صار شئ .. بعدين هم حريين اللي يبون يقولونه يقولوه

مابيقطعوا رزقنا .. اهم شئ خلونا ننبسط ..

..وهم يناظروني بقهر مني ولا من كلامي .. اخاف يحطون حرتهم فيني ..

مشاعل "بصدق" :اليوم المفروض يكون لي وعلى شرفي .. حسسوني بكيذا .. "سويت نفسي حزينه "

هذا وانا اقول اليوم بيكون اسعد يوم واحلى من يوم الزواج لانه بيكون وناسه .. ولعب وضحك ..

لكن مو مكتوب لي انبسط اليوم .. الشكوى لله ..

منيرة : شوشو .. تسمحين لي اطقك ؟؟

مشاعل "ماسمعت" : نعم ؟؟ ما سمعت ..

منيرة : يااانااااااااس هذي بتذبحني هي وبرودهاا والله انك ثلج .. شعووله ترى خالي نار .. اخاف تسيحين ..

مشاعل : هههههههههه لا ياشيخه .. وانتي الصادقه اخاف هو اللي يسيح ..

" بصراحه مدري كيف طلعت الكلمة من فمي.. استحيت ووجهي صاار الوااااااااان "

أصيل بخبث: احــــــــــــــلى ,, مرت عمي ,, والله حركااااااااااااااااات .. تسيحينه هااا ؟؟

مشاعل " ياااربي من الفشيله فين اودي وجهي .. الله ياخذ ابليسك هذا وقته "

نجوود : شعوله .. اعترفي انك متشووقه تشووفينه .. اعترفي ..

مشاعل "بدلع طبيعي ": جوووووود

منيرة: شعوووله ترانا ستر وغطاا .. خذي راحتك قلبووو ..

أصيل : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ياناس متى اتزوج انا بعد ... والله ان الزوااج حلوو ..

نجود : أصيل استحي ياللدبااا .. وجهك مغسوول بمرق .. ماتستحين انا عمتك وهذي مرت عمك قدامك وتتكلمين

عن الزواج عادي .. صدق بنات اخر زمن ..

مشاعل " استغليت الوضع عشان اغير الموضوع واضيع فشيلتي " : ايووه صح ؟؟ ماتستحي .. اخر زمن ...

منيرة "بنص عين " : شوشو لا تضيعين فشيلتك .. ماسكينها عليك ماسكينها وين بتروحين ؟؟

أصيل : شراايك منوور نعلم عمي ,,

مشاعل : أصوول انكتمي لا يجيكي ذاك الكف اللي يلفك لف ..

منيرة : ههههههههههههه فشلوووووووهااا ..

مشاعل : انطمي لا اقول لسعوود عن المخفات اللي فيك بسأل سعود سؤال واحد وهو

ايش سويتي فيه يوم الزواج .. اقربها لك اكثر,, يوم الدخله اخاف كنتم تلعبون تنس ..

نجود : ههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه هههههههه

أصيل : ههههههههه هههههههههههههههههههااااااااااااااااااااااااااااااا اااي .. حلووة

طبعاا مااقولكم ان منيرة "صارت الوااان ومو أي لون ابشركم الالوان الناريه اللي تحبهاا "

شوي ودخلنا .. عشان ماما لا تزعل منا .. وقبل اتفقنا لما يروحون الضيوف بنغير ملابسنا وننزل تحت بالمزرعه .. وعلى هذا

الاساس دخلنا داخل طبعا كل مجموعه بطرف ..

خلص الحفل و الناس سلمنا على ماما وكل وحده على غرفتهاا ..

وانا أستحميت ولبس بجامه برمودا والقميص اللي عليه ربع كم لونه وردي فاتح عليه قلوب حمراء..

بعدها بنص ساعه اتلاقينا عند باب غرفتي ..

منورة : شوشو ..مهبوله انتي .. وش ذا شعرك مبلل ..

مشاعل "ببراءه " : اكيد لاني ببساطه استحميت ..

أصيل ضربتني على راسي بخفه : بيصفقك هواء و نبتلش فيك لا يايمة اخاف اتهزء عشانك .. برجع انام ..

مشاعل : حرااام عليكم .. الحين متحمسه وبالنهاية بتروحو تناموا ..

نجود : خلها شعوله تروح فكه منها حنا نلعب ويابعض .. ونستهبل ونااسه .. وهي مسيكينه بتنطق بغرفتهاا

" عاد انواع الاغراءات .. الا الخبله أصيل تحب الاستهبالات .."

أصيل : يالله بنات ننزل بسرعه ..

منيرة "بعباطه " : سمعتم شئ بنات ؟؟

نجود : ايه كأنه صوت صرصور ...

مشاعل : ههههههههه والله انكم هبااال ..

نجود : افففففففف بتفضحينا انتي ... اشششششششش .. " وهي تقصد مشاعل "

وقررنا نلعب استغمايه .. وحده تعد وحنا نتخبى وكانت اصيل هي اللي بتعد وحنا نتخبى

كل وحده فينا تدور مكان تتخبى فيه .. طبعاا هم يعرفوا المزرعه واماكنها وانا الهبله نسيت اني مااعرف شئ عنهاا

لكن هذا بعد فواات الاوان .. لاني بالظلام واصطدمت بشئ

وانا على بالي نجود ولا منورة .. وموباين شئ من الملامح ..

مشاعل "برقه ونعومه " : جووود .. " انزاح الظلام بنور سيارة كاشح وضح لي الصورة , تفاجأت والمفاجأه ألجمت لساني ..

كان قريب منها ماسكها مع وسطهاا وشعرها يطير بفعل الهواءمابينهم أي حواجز الا الهوا هواء القصيم

" وماادراك ماهو الهواا؟؟؟ "

وعينها مسمرة بعيوونه .. وهو عيونه تعلقت بأجمل انسانه بالوجود .. ما قد شاف بجمالها .. احد ..

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-14-2010, 11:16 AM
الفــصــلــ الثــانــيــ :-

المقطــعــ الأول :-

" صـــدفـــه "

صدفه ومن بين كل الناس علقني .. من يوم شفته وعيني جات

في عينه .. حسيت في عيونه شئ يجذبني ..

... لما ابتسم بانت بوجهي تلاوينه ...

مشاعل : آآآآآآآآآآآآآآآه " بألم وأنين خافت "

أصيل "بخوف تنادي بصوت عالي شوي أعلى من انين مشاعل و هي تدورها ": مشـــاعل ..

" طالعهااا بذهووول ".. ؟؟؟؟ : "هذي هي مشاعل .. هذي الجميله هي مشــــــــاعــل .. "

ولما حس انهم قربوا وسمع اصواتهم قريبه .. ابتعد,, طفى الكشاف اللي بيده واتخفى وراء الشجر ...

وهو يراقب الوضع من عنده ..

للحين مب مصدق اللي شافهااا .. وعلامات الخووف على وجهها هي مشاعل ماغيرهاا .. آآه عيونهاا عذااب ..

شقاعد اقوول انا ,, اكيد منيب صاحي .. الله يغربلك يا حمد كله منك لو انك ما قلت لي اجيب لك الشنطه من السيارة

كان الحين ماشفتهاا .. " وصورتها للحين بباله مو قادر يمحيهاا "

أصيل " وشافت مشاعل بالارض تإن من الالم " : مشــــــــــــــــــــاعل "بصوت كفيل ان منيرة ونجود يسمعونه "

ركضووا لمشاعل وهم متخرعين شافوها بالارض و ملابسها تراب و ماسكه بطنها تتألم ..

نجود " بخووف " : شعووله .. قلبي فيك شئ ؟؟؟

مشاعل : ..... آآه ...

منيرة" والخوف وصل حده" : شوشو عمري الله يخليك قولي شفييك ؟؟ شصار ؟؟

ومشاعل مو قادرة تتكلم من الألم ..

أصيل " وهي تصيح " : ميشو الله يخليك لا تخوفيني ,, تكفين .. فيك شئ ؟؟

نجود"بعصبيه" : اصيل سكتي مب فاضيين لك .. وهنا قالت نجود لمنيرة : تعالي اسنديها معي ..

مسكتها نجود من جهةاليسار تسندها ,, ومن الجهة الثانية منيرة وأصيل تصيح ..

نجود "تصارخ على أصيل " : بدل منتي بواقفه مثل العنز تعالي افتحي الباب وشوفي الطريق ..

أصيل تشوف الطريق .. فتحت الابواب وهم يمشوون مشاعل بهدؤ.. وخايفين لاحد يقابلهم بالطريق

و يسألهم وشبيردوون عليه .. وصلووا لغرفة مشاعل وفتحوها وفتحت أصيل اللايت .. وشالت اللحاف وسندوها عالسرير ..

جرت منيرة لتحت تجيب ماي .. ونجود وأصيل واقفين عندها .. راحت نجود فتحت الدريشه شوي ..

ومشاعل مغمضه عيونهاا من الالم وهذا واضح من عقد حواجبهاا .. وشوي الا بدت حواجبها تاخذ شكلها

وهذا يبين ارتياحها و خف الالم ..

نجود بهدؤ : مشاعل ,, كيفك الحين ؟؟ ان شاء الله زينه ؟؟

مشاعل "حركت رأسه بايه" وابتسامه على شفاتها ..

منيرة : شصار ؟؟ كنتي بخير شلي خلاك تتعبين ؟؟

نجود : خلص منيرة خلها الحين .. وبكرا يصير خير .. شعوله تبيني انوم عندك ..

مشاعل " حركت براسها لااا "

نجود : يالله بنات .. خلها ترتاح ... " ونجود عند الباب بعد ماخرجوا البنات الا هي .. بتسكر الباب..

مشاعل : جوود .. آآسفه خوفتكم ..

نجود "بإبتسامه" : ارتاحي ...

خرجت و سكرت الباب ..

ليلة بدايتها تعارف ,, مفاجأة كانت كالكارثه بالنسبة لمشاعل وهي ان زوجها اسمه ماجد .. تبي تنسي هالاسم لكنه وراها وراها ..

مااكتفى القدر بهالشئ الا حقد وكراهيه وشتائم بدون سبب لانسانه رقيقة المشاعر عانت كثير ..

ياترى هل بتعاني أكثر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ سؤال بيضل يتردد ببالها دوووم ومابيوقف ....

<<<< زييييييييين لاا تدفووون .. ادري بتعرفون شصار .. شالقاااااااااااافه ..اعوووذ بالله ملقوفاااااااااااات ..

عدنـــــــــــــــــــا

مشاعل وراسها عالمخده .. وتضم نفسها بيدينها بقووة .. وجسمهااا يرجف من اللي صاار

؟؟؟؟؟

؟؟؟؟؟

؟؟؟؟؟

؟؟؟؟؟

؟؟؟؟؟

الهوا بذييك الوقت بارد .. وجات معه رياح هادئه خلت شعر مشاعل يتناثر بالهوا وخصل منه جات بعينها .. ورمشهاا

ماتحرك من صعوبة الموقف و المفاجأه .. الجمت لسانها .. وبيدينه ماسكنها من خصرهاا ..

صدفه ومن بين كل الناس علقني..

من يوم شفته وعيني جات في عينه..

حسيت شي في عيونه حيل يجذبني..

لما ابتسم بانت بوجهي تلاوينه..

سلم عليي وجلس جمبي وكلمني ..

كل الحواجز تلاشت بيني وبينه ..

اخذ ايديني بايديه وقام يوصفني ..

ولا تمنيت ايدي تترك ايدينه ..

قالي كلام بصراحه حلو دوخني ..

ماقد سمعت بحلاته اه يازينه ..

معاه احس الأغاني عنه وعني ..

واجمل اغاني الغزل شعري وتلحينه..


.. حسيت بحرارة تسري بعروقي .. اللي اشوفه انس ولا جن .. معقوله اتخيل ..

كنت أظن بالبداية انها أصيل او جود ويمكن منورة .. ماتخيلت ولا خطر ببالي يكون ....

لو مانور السيارة وضحت لي الصورة ..

يوم جات عينه بعيني حسيت بشئ بعيونه يجذبني .. كنت قريبه منه مايفصل بينا الا الهوا ..

خصله من خصلات شعري جات بعيني وضايقتني .. بكل رقه و رجوله طاغيه وجرأة جذابه باعدها عن عيني

وردها وراء اذني ..أطراف اصبعه لمست اذوني ,, وبعدها لمست اطراف فكي .. وهذا الشئ خلاني ارجف مو من الخوف

لا .. ارجف من شعوري اللي حاسه فيه .. قلي كلام بعينه بصراحه حلو دوخني .. ماقد شفت بحلاته آآه يازينه ..

ولا تمنيت ايده تتركني ..

و مثل ماظهر فجأه اختفى فجأه .. يوم كشح نور السيارة ظهر هو وانا باحضانه .. ويوم قربت السيارة وسعمت صوتها

وانطفى نورها ,,اختفى هوو .. كأنه طيف و خيال خرج من افكاري و قلبي وتجسد بإنسان ..

و آآآه من هالانسان ... آآآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..

القدر مااكتفى بكيذا .. مثل ماظهر بالظلمه و اختفى بالظلمة .. ظهر وراه شخص ثاني ماكان على بالي ..

تركني طيف الغريب بعد ماكان ماسكني .. وارتمى جسدي بحرية بالارض وانا مصدومه .. لانه تركني واختفى

سمعت صوت اقدام تبعد واقدام تقرب ..

والاقدام اللي قربت نطقت " بصوت رجولي " : مين هناااا ؟؟؟؟

توجه نور كشاف بظلمة الليل ضايقتني ماشفت بسبتها شئ غطيت عيوني بذراعي اليسار والنور مازال مسلط علي ..

شوي شوي نزلت ذراعي من عيوني .. الى ان ظهر وجهي بالكامل .. ظل النور مسلط علي

وسكون الليل مسايرني .. ونا مدري مين اللي يناظرني ...

الصداع رد لراسي وبدء القولون يألمني <<<< نسيت أخبركم ان مشاعل من صغرها يجيها توتر بالقولون ..

وهذا الالم ناتج عن ضغووط نفسيه ماتقدر تفرغها بالواقع و تكبتها بنفسهاا ادى الى توتر بالقولون العصبي و هالشئ

مو خطير .. بس اذا زاد الالم بيكون متعب بشدة ...

عدنا

طحت بارض المزرعه وانا أئن من الآمي .. الى ان سمعت صوت اصيل .. وبسرعه انطفى نور الكشاف

واختفى الانسان اللي كان يناظرني بسكون .. وانا ماشفته ..

معقول يكون هو نفسه اللي صدم فيني قبل ,, لا مستحيل .. كيف يكون هو وهو راح باتجاه والثاني جاء من اتجاه ثاني ..

انا حاسه ان كل اللي صار يامن الخيال .. يااااللي شفتهم جن .. بسم الله علينا وعلى حوالينا ..

لان الاحلام ماتتحقق ومستحيل اللي كان يكون واقع .. مستحيل ..

رديت للواقع وانا على سريري..

تحسست خصري وانا اتذكر لمساته ...

رجع الم قولوني يألمني .. وقفت ورحت لشنطتي اخرج الدواء وشربته ويا المويه اللي جابتها منيرة ..

رحت لسريري .. وانا دمعتي لامست خدي .. وجرت وراها دمعه ثانيه خانتي ونزلت ..

طالعت فوق بالسقف ,,,

مشاعل " بصوتها الرقيق وبحزن " : ياربي انا مااعترض على حكمتك ولا على قدرك لاني راضيه فيه .. وانا ادري انك

بتكافأني وتجازيني خير .. لانك تحب الصابرين .. ربي مو بيدي انسى .. بيدك انت تنسيني ..

اللي صار قبل شوي .. مالي يد فيه وانت ادرى .. اثنين شافوني ..الاول وكان خيال طيف من ذكرياتي .. ويمكن من شياطين الجن

والثاني مدري مين هو ؟؟؟ ويمكن يكون مثل الاول ..

بهذي الليله 3 ازواج من العيون ما نامت .. ومن هالعيون عيون مشاعل ...

ياترى مين العيون الثانيه اللي النوم جاافااه و ماعرفت عيونهم للنوم طريق ..

وهل هذي بدايه لمشوار صعب ؟؟

ولا بدايه لفراق جديد ؟؟؟ ويمكن بدايه لحب جديد ؟؟

حب مستحيل,,, حب محرم ,,, حب اول ,,, حب أبدي ,,,

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-16-2010, 02:05 PM
الجزء السادس

الفصل الثاني

المقطع الثاني والاخير ..

"حـــــادث "

ياعين لاتبكين ليه مايفيد كثر الصياح ,,,ماكل ماتحلميه بالليل ياتيك النهااار


" احس اني بغابه .. كلها شجر,, اشجار لها اشكال غريبه ,, والظلام ارتخى بالغابه .. ونا الم نفسي بذراعيني ..

البرد صقع بعظامي .. اصوات من كل جانب وكل اتجاه ظليت تحت شجره كبيرة تحميني .. حتى صوتي اختفى

بين الاصوات .. اصوات مرعبه .. حزينه تئن بألم .. ضحكات تتعالى ,, من الخوف غمضت عيني ..

حسيت بحرارة غريبه رغم العواصف الباردة ,, فتحت عيني .. شفت نفسي بوسط الغابه وحولي ناس كثير ..

والغريبه هالناس رجال ,, هم يقربون مني والاصوات تتعالى .. وانا ارجع لورى .. شفت الدم تحتي غطى رجليني

,,, من كثر رجعتي لورى دست على ثعباان كبيررر .. ومن الخوف شهقت .. جريت وركضت .. مدري لووين .. احس اني

مااشووف من كثر الخووف .. شفت البحر قدااامي والثعبااان وراي والرجال حولي .. كل الطرق مسدوده ..

وين اروح .. ظهر لي بالبحر نفس الشخص اللي ظهر لي بالصحراء .. مد ايده لي .. فرحت واستانست ..

جريت لما ايده ونصي بالبحر الا هوو وخر يده واختفى ... مافقت من صدمتي الا احد من وراي يمسكني من رقبتي

ويغرقني ..والبحر لونه صار احمر.. ونا منيب قادرة اصرخ .. غير اني ابتسمت ..لاني حسيت براحه ..ابتسمت ... "

فتحت عيني .. مشاعل "بنعوومه .. وهي شكلها جنان عالصباح": صباح الخير ..

أصيل " باستغراب " صباح النوور .. ميشو انتي كنتي تحلمين ؟؟

مشاعل "تذكرت حلمي ,, وصديت الجهة الثانية قمت من سريري صحيح رجلي خفت من امس ..

بس اذا ضغط عليها تألمني .. وقفت عند التسريحه وعيوني تدور الشباصه الم فيها شعري ..

مشاعل : يمكن .. ليش السؤال ؟؟؟

أصيل : شفت العرق بجبهتك ,, وحواجبك معقودة .. وجهك احمر .. والخوف بملامحك ..

وتضمين نفسك .. شوي الا ابتسمتي وفتحتي عينك .. ميشو احس ان فيك شئ ..

مشاعل : لا مافيني شئ..

"بتردد " اقول لك شئ و ماتزعلين ؟؟؟

مشاعل "الله يستر" : ايوه قولي ..

أصيل : أشك انك امس بالليل صابك مس جن ..

مشاعل "انفجرت ضحك " : ههههههههههههههههههههه هههههههههههههه ههههههههههههههههههه ههههههههههههههه

أصيل : جد اتكلم .. مايضحك ترى .. اففففففففف ..

انفتح الباب و دخلت منيرة "بمرح" : هاااااااااااي بنات .. شخباركم ؟؟؟

أصيل "بدون نفس": هااايااات ..

منورة " اصيلووه ماابيها اذا بدون نفس .. على طاري النفوس .. شلوونك يااادلوعه المااماا ؟؟

مشاعل : تصدقي منورة مو فاضيه لسخافاتك .. " ورحت للحمام " اوانتم بكرامه ..

خرجت عزكم الله من الحمام .. واشوف نجود معهم .. قلت بصوت مسموع : صباح النور ..

منيرة : شوشو صاب عقلك شئ .. من ساعه ونا عندك وماصبحتي تو الناس ..

مشاعل " رفعت حاجب " : تراني صبحت على جود حبيبتي ..

هنا جود من الوناسه الابتسامه شطولها ..

منيرة " بغيرة " : ايه خلي جود تنفعك الحين انا اللي خطبتك مب هي ..

أصيل : تستاهلين احد قالك تستخفين مع الصبح .. جات على راسك ..

مشاعل "بضحكه " : هههههههههه انا مدري مين اللي من الصبح يستخف " وتحرك حواجبها تقصد فيها اصيل " ..

منيرة "بلقافه معتادة " : الا شصار أصيلووه ؟؟؟ عسى مااا استخفيتي انتي الثانيه ..

نجود : منيرة انتي واللقافه خويات (يعني اصحاب) ولا شلوون .. نعنبو دارك اللحين ماتقدرين تسكتين دقايق وعرفنا .. زين ماتقدرين تشلين عنك

اللقافه .. شلوون بنتحملك ..

منيرة : نجوووووووودوووه ..

مشاعل " والصداع رجع لها " : بنات الله يخليكم بعدين الهواش طيب ..

نجود : شفيك ؟؟

مشاعل : جود قلبي عندكم كافيه لاتيه ولا حتى شوكولاة ساخنه ؟؟

أصيل "بلقافه وارثتها عن منيرة " : بالله عليك حنا صحيح بيتنا قصر وعندنا مزرعه وكل شئ والحمد لله ..

لكن مالقيتي الا هالاشيات تطلبينها .. صدق ناعمه شكل و فعل ..

مشاعل : طيب نسكافيه ولا حتى قهوة تركيه ..

منيرة "تخفف دمها" : تنفع القهوة الفرنسيه ..

أصيل : ههههههههههه احلى يافرنسية . خخخخخخخخخ حلووة منوررر ..

منورة "تغمزلاصيل " : افااا اعجبك انا ..

نجود : شعوله تبين قهوة عربيه ؟؟

مشاعل : طيب ,, بتعبك معاي ..

نجود : فداك التعب ..

ابتسمت .. فطرنا حنا الاربعه ويابعض رغم اني ماحب افطر بالصباح بالقوة اخذت لي تفاحه.. طبعاا ماقدرت انزل .. وجات ماما طقت الباب ودخلت ..

ماما : مشاعل يمة ليه مانزلتي بالفطور ؟؟

طبعاا ماااقولكم ان منيرة جاوبت بالنيابه عني .. ملقووفه شتستنون منها خخخخخخخخ << عاد الا منورة مشاعل تموت عليهااا

عدنـــــــــــــا

منيرة : مادررريتي جدتي ؟؟؟

ماما : وشوووو ؟؟

منيرة "بسرعه قبل محد يقول قبلهاا" : مشاعل امس طاحت بسبة أصيل ..

أصيل "بشهقة " : كذااااااااااااااابه .. انا ماطيحت احد ..ميشوو انا طيحتك ؟؟

مشاعل : لا ماما ماصار شئ انا كنت ماشية وتعنقلت ببرميل بالارض .. وطحت لكن جات سليمة .. واصيل مالها دخل ..

مشاعل "ونا اطالع بمنوورة ,, اوريها الملقووفه "

ماما "بتفهم " : ونا اقول شفيك امس ماتتحركين كثير .. اثري رجلك تألمك .. يمة تريدين نوديك الطبيب ؟؟

مشاعل : مايحتاج ,, انا بخير ..

ماما : زين ارتاحي يمة ونا بخبر الجماعه اللي برا انك تعبتي .. لانهم بيمشوون ..

مشاعل : سلمي لي عليهم ..

ماما " وهي تأشر على نجود والثنتين الباقيات "

انتي وياها امشوا سلموا عالضيوف مروحين الحين ..

كلهم ماعدا مشاعل : ان شاء الله ..

نزلوا البنات بعد ماخرجت ماما .. وجلست الملم اشياتي اللي بالدولاب بالشنطه واللي عالتسريحه ..

أصيل " دخلت بدون ماتدق الباب .. ووجهها معتفس .. ماكلمتها لان بطبعي مااتدخل بشؤؤن غيري ..بعدها تكلمت وقالت انها

بتروح مع ان ودها تقعد بس ابوها عي يخليهااا سلمنا عليها ,, تعودت عليهه رغم ان ماصار لي يوم "

المهم اللي صار اننا تغدينا وبعدها بساعه حركنا من المزرعه الى البيت .. وهاليوم عدا على هالشكل رغم اني مانسيت اللي صار

بالمزرعه .. وناس مانسوا اللي صار بعد ..<<< منوو هالناس ؟؟؟؟؟؟

واللي صار باليوم الثاني ان بابا جاء يوم كنا بالصالون الجلوووس ..

بابا : منيرة ..

منيرة "باضطراب " : سم يالغالي ..

بابا : سم الله عدوك .. ماتشوفين انك لزوم ترجعين بيتك ؟؟

منيرة و عينها بحضنهاا : هذا بيتي ولا ماعاد هو بيتي ؟؟

بابا : يايبه هذا بيتك و مفتوح لك بس همبعد اللي تسوينه مهب زين .. مره متزوجه وعندها عيال مكانها عند زوجها و عيالها ولا انا

غلطان ؟؟

منيرة : حشاك الغلط ياغالي ..

بابا : طيب جهزي نفسك بيوديك فهد الرياض .. ولا ابي اشوفك الا بيوم الزواج زين ؟؟

منيرة "وصوتها تغير " : زين .." قامت سلمت على بابا وراحت ..

بابا " صد ناحيتي بابتسامه " : هايبنيتي .. بشري عسى مرتاحه معناا ؟؟؟

مشاعل " بابتسامه فيها من الصدق والحيا" : االحمد لله .. الله يخليكم لي ..

بابا : زين يايبه .. متى بتروحين تقضين ثيابك ولوازمك .. الوقت ضيق .. حنا بنشووف حجز بالقاعات ..

لكن بهالوقت القاعات محجوزة ..

مشاعل " انحرجت " : اللي تشوفه بابا ..

قام وقف بابا ووقفت انا و نجود ,, لان اصيل كانت نايمة .. وقال : زين خذي هذا " وخرج من جيبه كرت مصرفي "

هالكرت لك سحبي اللي تبينه ..

مشاعل "رفعت حواجبها باستغراب " : بس يابابا انا عندي المهر .. وبشتري منه .. وماشاء الله المبلغ اللي عندي يكفي 3 عرايس

مو عروس وحده ..

بابا : ماعليه خذي هذا واصرفي منه والمهر لا تمسينه .. هذاك مهرك لانك مرت ولدي .. وهذا مصروفك لانك بنتي ..

ولا نسيتي ..

مشاعل "مو عارفه تتكلم .. " : .........
قرب منها ابو فهد : خذي يابنتي "مد لها الكرت "

مشاعل مامدت يدها قام اخذ يدها ابو فهد وحط الكرت فيها وقفل يدها عالكرت وحط يده الثانيه على راسهاا ومسح شعرها

وقال : الله يهديك .. مشي لعند الباب رجع لف وقال : ان بغيتي شئ يايبه مايردك الا لسانك ونا بوك .. وخرج .

..... دام سكون ... بعدها نجود نطقت : شعووله شرايك نغث منيرة ونطفر بهااا ..

مشاعل : خلينا نروح لها ... حاسه فيها شئ ..

ورحنا طقينا الباب .. ماردت بالنهاية دخلنااا .. وكانت تجهز شنطها .. جلسنا عالسرير ..

مشاعل " بصراحه ماتخيل البيت بدون منوورة ,, ماريدها تروح .. بس زوجها وعيالها أولى فيها "

نجود : الحمد لله والشكر بنفتك منهاا ..اففف .. اخيراا البيت بيخلى لنااا ..

مشاعل " ادري فيكي يانجود ,, مهما حاولتي تخبين مشاعرك بس بالنسبه لي مفضوحه ,, ماتبينها ترووح لانها تؤامك ..

ذكرتوني بشيخه .. آآآه ياشيخه ..ايش تسوي دحين ؟؟؟ كيف دانه وهذا انا وعدتها اكلمهاا اوبس توني افتكرت "

منيرة "بصوت يميل للصياح " : ايه هذا اللي تبيه .. بترك لك البيت وروح .. اصلا انا الغلطانه اللي جيت .. كان جلست ببيت

زوجي ارجل ..

مشاعل : منورة .. جوود ماتقصد بعدين لا تصيرين حساسه .. اخبرك انسانه متفاهمه .. وهذي جود تؤامك لاتقولي انها ماتحبني

انتي اكثر وحدة تدري ان جود اكثر انسانه تمووت فيك ..

نجود كانت منزله راسهااا .. ووجهها احمر .. يعني بأي لحظه بتصيح ..

مشاعل : منورة بتروحي الحين ؟؟

منيرة : ايه .. فهد توه متصل ..

مشاعل " باستغراب " : فهد يصير خالك صح ؟؟

منيره : ايه صح ..

مشاعل : طيب كيف تقولي له فهد ؟؟؟

نجود : اذا كانت متضايقه ولا زعلانه تنادي ماجد وفهد باسمائهم وان كانت فرحانه همبعد تناديهم اسمائهم ..

منيرة وانا و نجود نطالع ببعض: ههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه هههههه

نغمة مجانين خلق الله مجانين يبوني اتخلى عن هواته .. هذي نغمة جوال منيرة ..

جلست اضحك عليها وعلى نغمتها والله ان الاغنيه مخبل زيها وتناسبهااا ..

ودعنا بعض وراحت منيرة الرياض وبقيناا انا ونجود مع ماما وبابا .. وجالسين نكتب ايش نحتاج ونخطط وين نروح نتشرى

وباليل نمت مع نجود بالغرفه ..

وباليوم الثاني ..

بفترة مابعد الغداء.. دق تليفون البيت .. وماما وبابا كان وقت قيلولتهم .. ونجود راحت المطبخ ..

رحت لها المطبخ وقلت : نجود التليفون تراة من اول يدق ..

نجود ويدها كلها عجين : زين ردي شعووله ..

مشاعل : لا مااعرف ايش اقوول..

رجع رن التليفون وطالعت نجود ,, ونجود اشرت بيدها اللي بها العجين .. استسلمت ..رحت و رديت

مشاعل "برقتها المعتاده" : الــو

: الووو وين ابووي ؟؟

مشاعل استغربت "وقلبها يدق بقووة" : نعم .. من معي ؟؟؟ " طبعااا مشاعل صارت لهجتها تتحسن بالنسبه لهم "

" بعصبيه " : هبله انتي ,, ماتسمعين شقوول .. اقولتس عطيني ابوووي ..

مشاعل "شفيني احس اني بينفجر فيني عرق ": عفواا اخوي من تبي ؟؟

.. "على باله نجود ترقق صوتها و تستخف بدمها " : ياحيوانه عطيني ابوي لا اجيك الحين ووريك شلون ترفعين التليفوون

اصلاا التليفون كثير عليك ..

مشاعل "تنرفزت من طريقته من هو عشان يكلمها بهالاسلوب ,, شكله واحد مغلط بالرقم " : غلطان ياااخوي .. وقفلت السماعه ..

رجع دق التليفون مارفعت بالبدايه .. بعدها جاها صوت نجود "تصارخ" : شعوووله مارديتي من قبل .. حرام عليك التليفوون

بينطق ...

مشاعل " رفعت السماعه بهدؤ وللحين ماتكلمت جاني صوته "

... : تدرين ان اخوك فهد استوى عليه حادث وهو مرقد بالمستشفى وحضرتك تتمصخرين .. يالحماارة ..

مشاعل " من الصدمة طاحت السماعه من يديني ووقفت مصنمه .. مو سامعه غير كلام الغريب يتردد ببالي "

فهد صار عليه حادث و منوم بالمستشفى ..

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

يتبع بالجزء السابع ..

ياليت اشوف ارائكم شبيصير بمشاعل لما سمعت الخبر ؟؟

ومنو اللي كلمهااا ؟؟

وليه لما فهد صابه الحادث مشاعل صار لها اللي صار ؟؟ معقوله تكون حبته ؟؟؟

&&&&&&

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-16-2010, 02:08 PM
الجــزء الســابــعـــ :-

الفــصــلــ الاولــ :-

" زيـــ لها وقع خاص ـــارة "

هذا أنا حالي مثل ماهو....ماشي بدربي وبكيفه مشى بي



مشاعل " رفعت السماعه بهدؤ وللحين ماتكلمت جاني صوته "

... : تدرين ان اخوك فهد استوى عليه حادث وهو مرقد بالمستشفى وحضرتك تتمصخرين .. يالحماارة ..

مشاعل " من الصدمة طاحت السماعه من يديني ووقفت مصنمه .. مو سامعه غير كلام الغريب يتردد ببالي "

فهد صار عليه حادث و منوم بالمستشفى ..

وقف فترة وانا مو مستوعبه اللي صار .. لا ااكيد يكذب علي .. منيرة .. منورة لاا يكون صار لها شئ..

نجود : شعووله ,, شفيه وجهك مصفرر ؟؟ نفس الصداع رجع لك ؟؟

مشاعل "توني استوعبت ان نجود قدامي .. ناظرتها ونا ابلع ريقي بصعوبه ,, كيف بقوولهاا ؟؟ كيف؟؟ "

مشاعل " بهدؤ رغم العاصفه اللي بداخلي": جود " مسكتها مع ايدها وقربتها مني وجلسنا " انا بقولك شئ..

نجود " تضيق عينها " : ايه .. قولي ..

مشاعل : تدري من اللي اتصل ؟؟؟

نجود "بشك" : لااا .. مين اللي اتصل ؟؟

مشاعل : مدري ..

نجود : ههههههههه مالت عليك الحين .. تجلسيني وتقولين بقولك شئ بالاخير طلع مدري ..

مشاعل : فهد اخوكي صار عليه حادث و هو بالمستشفى .. " قلت كلامي ونا عيني بالارض ماحب اشوف احاسيس انسان قريب

مني مفضوحه .. مااحب اشووف وقع كلامي عليهاا "

شفت رجلها وهي واقفه "بعصبيه " : مشاعل لا تكذبين .. ادري انك تكرهين فهد لكنه اخووي ومارضى تفاولين عليه ..

مشاعل " بتفاهم رغم انه حز بنفسها تشك فيهاا نجود " : اتصلي فيه وكلميه .. تطمني عليه و طمنينا ..

"نجود بدون تفكير رفعت سماعة التليفون ودقت ارقام ... تستنى الخط الثاني يرد "

نجود : الوووووو فهد ..

" قاطعهاا " : لا سعوود ..

نجود : سعود تكفى عطيني فهد ..

سعود "ساكت" : ...

نجود " بخوف " : صار عليه حادث ؟؟؟؟؟؟

سعود : الحين هو بخير .. توني خارج من عنده ..

نجود"وهي تصيح " : سعوود ولي يرحم والديك قلي الصدق , اخوي صابه شئ ؟؟

سعود : كسر بسيط برجله وشوية رضوض بجسمه .. وكمن غرزة عند حواجبه ..

نجود : زين عطيني ياه ابي اطمن عليه ..

سعود : قبل شووي نام ..

نجود : بأي مستشفى هو ؟؟؟

سعود : بمستشفى الــ ...........

نجود : زين باي ...

" كنت مع نجود وهي تكلم .. الى ان طلعت فوق .. شكلها بتخبر بابا و ماما .. احس انها تجاهلتني انا ماسويت شئ عشان تتغير

علي ان شاء الله مايكون هالشئ مقصوود .. ماابي نجود تتغير علي بأحس بغربه .. "

جلست لوحدي دقايق حسيتها ساعات .. ياربي لا يكون صار لها شئ .. لا لا مااعتقد الله لا يقدر هالشئ ..

قلبي يدق بسرعه جنونيه .. لا انا قلبي يقول انها بخير ليه افاول عليهاا .. صحيح كلام نجود ايشبني افاول على خلق الله ..

سترك يارب ..

طلعت غرفتي .. توني دخلتها الا الباب يطق .. فتحته .. كانت نجود و شكلها متوتر ..

مشاعل " ابتسمت لها بحنيه وكأني اواسيها بابتسامتي " : هلا جوود .. تفضلي

نجود ماتحركت مثل ماهي ..

مشاعل " ظليت ساكته ماحبيت اضغط عليهاا ,, ودخلت الغرفه وخليت الباب مفتوح .. شفتها قربت وسكرت الباب وراهاا "

نجود "باحراج " : زعلتي مني ؟؟؟

ظليت ساكته ,, عشان تاخذ راحتها ..

نجود : لو زعلتي ااسفه ..

مشاعل : ومن قال اني زعلانه ,, احد يزعل من احبابه ؟؟ يالله عاد شيلي هالملامح ..

"بهدؤ" : جوود ليش ضنيتي اني افاول على اخوكي ؟؟؟

نجود "طنشت سؤالي و عادت كلامها" : مشاعل .. للحين زعلانه ..

مشاعل : والله مو زعلانه .. ماجاوبتيني ؟؟

نجود : لان أي وحده بمكانك قدام اللي قاله فهد اقل شئ تسويه انها تدعي عليه هذا اذا ماردتها له بطريقه ثانيه ..

مشاعل "بهدؤ" : جود ياعمري .. يمكن اللي تقوليه صحيح هذي وجهة نظرك ,, بس انامشاعل نفس البنت اللي قابلتوها بالحرم

وحبيتكم لله فالله .. هذي المحبه ما كان وراها مصلحه والحين صرت بنتكم ومرت ولدكم .. محبتي صارت عشق لكم ,, وماابي

اخسركم ,, ماصدقت القاكم .. وفهد مثل اخوي الكبير اذا غلط فهو مسموح ,, مثلي مثلك .. اذا شافني غلطانه عادي لو هزبني

والشئ الوحيد اللي اتمناه منه يتفهمني فيه وهو اني من منطقه ثانيه متعوده على اشيات غير ,, لساتني ماتعودت على طريقتكم

ان شاء الله مع الايام اتعوود ...

نجود : والله اني بعد احبك وامووت فيك و ربي شاهد اني تمنيتك اخت لي .. تصدقين انتي الوحيده اللي بعد منيرة حسيتهاا قريبه

مني من يوم التقيتك بالحرم وانتي ببالي ,, لكنن شعوله هذولا رجال مايفهمون غير اللي يبون

مشاعل : صار خير ,, الحين كيفه فهد ؟؟

نجود " ماردت عليها لأنها تذكرت ,, ووقفت " : شعووله نسيت اعلمك ,, ابوي قال بنسافر الحين الرياض تجهزي خذي لك ثياب

ليومين او ثلاث مرة وحده نتسوق هناك .. بروح اجهز نفسي 10 دقايق ونكون برا .. ومشت بدون ماتسمع ردي..

مشاعل : لا حول ولا قوة الا بالله ,, اثري غير رواء فيه اللي يطنش ويتركني ..

ماطولت ونا اجهز ثيابي اللي جاء بيدي خذيته ..

ونزلت تحت .. وخرجنا كلنا .. وكانت ماما ام فهد قلقانه وتدعي .. ونا حطيت ايدي على ايدهاا وقلت : ان شاء الله يكون بخير لا

تقلقي ..

بابا : قولي لها ,, تحاتيه وهو بخيرمافيه الا العافيه ,, هي المفروض اللي تحاتي نفسهاا ..

وصلنا المطار وانتظرنا يجي نص ساعه ... وخلصنا اجراءات

وقبل مانطلع الطيارة دق جوال بابا : هلاا

: مساك الله بالخير يبه

بابا : مساك الله بالنور ..

: يبه متى العزم ؟؟

بابا : الحين ..

: زين يبه ,, أنا بالمستشفى الحين .. ووقت ماتوصلون بتكون الزيارة انتهت ..

بابا : من قال ؟؟ توه سعود قال انها باقي عالزيارة ساعتين ونص ..

: ايه يبه وانتم عبال تمشون الدرب توصلون 4 ساعات ..

بابا : حنا بنسافر بالجو يبه .. حنا بالمطار الحين دقايق وتقلع الطايرة ..

: وليه مهب بالبر ؟؟

بابا : امتس تعبانه ياولدي ماتحتمل السفر بالبر ..

: عيل يبه بروح الدوام إستأذنت ومارجعت ,, ووراي شغل .. انتم بتقابلون فهد وتقعدون وياه .. زين يبه ..

بابا : ايه .. زين .. في أمان الله ..

: في حفظه و رعايته ..

قفل جواله ...

صعدنا الطائرة والى بلادا ً جديدة لم تراها عيني الى قلب نجد الى عاصمة المملكة العربيه السعوديه الى الرياض

.. وكم تمنيت ان ازورهااا ,, كم حلمت ليالي و ايام بهااا ..

سميت رياض نظرااا لإنخفاضهاا فتلتقي بها مياه السيول لتنبت الارض رياضاً خضراء تنتشر فيها رائحة الورود.. وما الأحب الى

قلبي الا الورود.. ومن هنا جاء اسم مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية

كما تحتل الرياض موقعاً تستمده من موقع المملكة الجغرافي الذي يتوسط قارات العالم. فإنها تحتل قلوبنا واينما تذكر المملكة فإن

الرياض تطرأعلى البال قبل الخاطر .. <<< أبوووك ياللغه العربيه ..

عدنــــــــــا

وصلنا المطار وخلصنا كل شئ كان بإنتظارنا سيارة ,, مانتبهت من؟؟

المهم ركبنا السيارة .. ونا اناظر الطرق والشوارع , اللايتات والسيارات .. حسيت بشعور رائع ..

ولا شعوريااا نطق لساني قصيدة شعريه للشاعر العراقي يحيى السماوي .. " ونا على بالي اني اقولها بنفسي.. قلتها بصوت يعبر

عن نشوتي .. وروعة الحضارة اللي اشووفها واللي اسمعه عن الرياض و لحبي لهالمدينه اللي لها وقع خاص بقلبي "

وأنجدت الروح ..

لاتخش ـ قالت ـ فان الكتاب أنيسي

وشمس اليقين الدليل

تضرجت شوقاً إلى رشفة من عرار

لأطفئ جمر الغليل

........................

تطير حمامة روحي

إلى واحةٍ سيّجتها التراتيل

يجلس فيها الصباح

على شرفات الأصيل

مباركة الرمل والعشب ـ قالت حمامة روحي ـ

صبيحة ألقت عليّ السلام

وودعتها بالدعاء الجميل

* * *

تحط حمامة روحي

على شرفة في " المصمّك " :

من هاهنا كان بدء الصهيل الذي

جاء بالسلسبيل

عشية صلى فتانا الجليل

وسل حسام اليقين

مضيئاً لنا يومنا والسبيل

.............................

تعود الحمامة ..

ـ ماذا رأيت ؟

جنائن أرضيةً تأنس الروح فيها ..

حبوراً يفيض على حدقات القبيل

وضوءاً توضأ بالرمل ..

رملاً توضأ بالصلوات ..

وعشباً له كبرياء النخيل

ـ وما في المصمّك ؟

سجادة للصلاة .. كتاب اليقين ..

وسيف به خاط " عبدالعزيز " فتوق الجزيرة

وأجمل ماقد رأيت :

البصيرة !

سلام عليه فتانا المحنك

سلام على صحبه ..

سيفه .. والمصمّك

سلام على راية لاتعاض

على أهلها ..

رملها ..

عشبها .. والحياض

سلام على واحة العنفوان " الرياض "

نجود وبابا و ماما و شخص ثاني : صح لسانك

مشاعل " ناظرتهم بإستغراب .. وبعدها حسيت بشئ غلط .."

نجود : شعوله والله انك شاعرة .. الحين عرفنا عنك اخلاقك , ثقافتك , وشعرك .. وناااسه ..منتيب هينه ..

مشاعل " انحرجت .. وحسيت اني غبيه اتكلم بدون مااحس"

شخص ثاني مدري مين هو قال :

مدي جناحك تيها وانتشي طربا من قال إنك أخت المجد ماكذبا

مامر طيفك في الأعماق يشعلها إلا وجنّ دمي بالشوق

واصطخبا

وإن نأيت ولو حينا على مضض ضج الحنين وثارت مقلتي غضبا

وراح يشعل وجداني على عتب فكيف أطفئ فيه اللوم والعتبا ! ؟

أدير عنك عيوني والشجون بها كمن يروم بساح المحنة الهربا

يحيي صباي عبير منك منسكب طاب العبير من العينين ما

انسكبا

أنت " الرياض " جناح مد هامته إلى الذرى وجناح عانق الشّهبا

بصراحه قالها بأسلووب رائع ..

الكل ماعداي قال : صح لسانك ابو ضياء ..

مشاعل " اذا هذا هو سعوود .. زوج منيرة "

نجود بصوتهاا ::

عرفت الرياض

فأنشدت شعراً

وغنيت للحب فيها البياض

فصرنا الرياض

ومهما تنائيت عنها ستبقى الرياض بوسط الفؤاد !

كلهم ونا معهم بس بهمس سمعته نجود : صح لسان يالجوود ..

هالمرة جاء دوور بابا :

يانسيم الرياض في أرض نجد كيف عادت حال الأحبة بعدي

شفني الوجد من هواهم ولقيا هم مدى غايتي وغاية وجدي

إن لي( بالملز) إخوان صدق وبوادي( البطحاء) أخدان ودّ

كم تفقدت في (المربّع) ربعي وتعودت في(الشميسي) وعدي

كلنا : صح لسانك يابو حمدان ..

بابا : صدق اني بو براهيم وافتخر انه ولدي .. لكن احب ينقال لي
بو فهد ..

سأنلي بابا : هاا يبه تريدين ترتاحين نوديك البيت .. وبعدها نحرك للمستشفى ..

مشاعل "بحيا واحراج ,, دحين بعطلهم عشاني ,, احسن اروح يمكن فهد يغير رأيه عني لوشافني زرته " : لا عادي بابا اروح

معاكم بالاخير فهد اخوي .. ..

بابا : زين .. توكل يابوك .. درب المستشفى ..

وصلنا المستشفى ونا اقول بنفسي هذا فهد .. شكل اهله يحبونه ,, وشكله حبوب ,, طيب ليش يكرهني .. بس لاني

لابسه عباي عالكتف واتلثم ,, اذا على هذا يههوون القهر انه تكلم على بابا الى الان كلامه ببالي مانسيته

ولا نسيت الموقف وكأنه بالامس ..


فهد"بغيظ مكتوم" : وانا الرجال ولا مهب مملي عينتس يااا خضيريه ..

مشاعل : مو فاهمة شئ , عموما انا بدفع عن نفسي ..

فهد بحدة واضحه سمعها منيرة ونجود والمحاسب : اذا تحسبين اني مثل رجالكم مخنثين

ماعندهم غيره على اهلهم فانتي غلطانه ..

نجود : فهد حدك ..مارضى على مشاعل ..

فهد"يكلم نجود" : ماتسمعين وش تقول .. ولا هذي سوايا بنت ناس متربيه ..

" وبهمس سمعته مشاعل " : العبايه عالكتف ,,

والعيون يطالعها الرايح والجاي ماكأن لك زوج ..

مدري شلي بلانا فيك .. لوما امي كان الحين ماشفنا اشكالك ..

مشاعل : مااسمحلك تغلط علي دام انا ماغلط عليك ..

واذا غلط بحقك حاسبني .. بس لا تغلط بأهلي ..

قاطعها فهد بهمس :الحمد لله والشكر مهب مثل ابوك اللي باعك لنا ..

كل الكلام اللي قاله نسيته الا جملته الاخيره مازالت ترن ببالي .. ليه يا بابا زوجتني بهالسرعه كان تغليت عليهم ماكان رفضواا ..

الله يسامحك

مشينا بين الممرات ووصلنا لغرفته .. طبعاا الدكتور منع اكثر من اثنين يدشون الغرفه ..

بالاول دخلوا ماما و بابا .. وطولوا و نجود تمووت وتدخل ..

بعد اكثر من عشرين دقيقه و اقل من نص ساعه .. خرجوا .. وجاء دور نجود و سحبتني معاها رغم اني باخر لحظه قررت ان

ماادخل اخااف يهنني .. خصوصاا اني تذكرت كلامه معي ,, وهذا مايطمن اني ادخل .. بس مايفيد اللي ابغاه لان نجود سحبتني

سحب قدام الكل و ماقدرت اتراجع ..

دخلنا الغرفه و كانت هدؤ .. ونا ابلع ريقي .. اخاف يطردني ذيك الساعه يافشيلتي .. سترك يارب ..

نجود "جالسه جنب اخوها تصيح" ,," ونا مازلت عند الباب وراسي بالارض "..

وفهد يهدي فيهااا وهي بحضنه : يالجوود يااقلبي لا تحاتين ,, ماتشوفيني مثل الحصان ,, يالله عاد جوود ..

"ورفع راسه جات عينه بعيني ,, مدري ليه حسيته بيكلمني ,, نظراته غريبه,, لدرجه ان عيني تعلقت بعينه ,, ليش يناظرني

بهالطريقه ,, ياربي لا يكون بيطردني ,, خليك قوويه مشاعل و تقربت منهم .. ونا عيني بعدتها عنه "

مشاعل " بصوتها الرقيق وباحترام" : الحمد لله عالسلامه .. فهد .." خفت اقوله اخووي ,, يروح يقولي مالي الشرف ولا شئ "

XXXX

فهد

دخلت علي نجود ومانتبهت ان احد غيرهاا دخل جلست ضامها لصدري واهدي فيها لاجل توقف صياح .. شوي حسيت بوجود شخص ثالث معنا رفعت عيني

الا عيني بعين اجمل عيوون .. شقول وشحكي ,, هالجمال مالاحظته قبل .. صدق اول ماشفتها لفتني نظرة عيونهااا

يوم سألتني عن عصافيرهاا ..

ليه صرخت عليهااا ليه ؟؟؟؟ ليه هاوشتهااا ؟؟؟ شفيها لو لبست عباة الكتف .. مااشوف عباتها مخصرة ,, صحيح ان العباة عالكتف

بس الحق لله انها واسعه ومهب ضيقة .. واذا على عيونهااا ,, ماكانت بمكياج ولا حاطه فيها شئ .. بس همبعد عينها تهبل بدون

شئ ..

أذكر شلوون صار الحادث بطريقنا من القصيم للرياض بالبدايه منيرة ساكته ماتسولف وهذا الشئ مب من عادتها .. احس ان فيها شئ لو كنت بوعي

كان سألتها شفيها وعرفت منها لكن احس ان عقلي مب معي .. ايه نعم ..

عقلي بالمزرعه .. عقلي مع الجميله اللي شافتها عيني ,, معقوله هذيك هي مشاعل .. اللي هاوشتهاا .. شلوون اهاوش وحده برقتها و جمالها ولا شعرهااا

الرطب اللي لامس خدهااا بنعومه .. آآه .. ليه افكر فيهاا ؟؟ ليه؟؟ .. انا لزوم ماافكر فيها هي محرمة علي .. لازم اشغل نفسي بشئ وبدون شعور مني

زدت سرعة السيارة فوق ال140 .. وهنا

منيرة : فهدوووه خفف السرعه بتذبحنا انت ..

فهد "بضيق " : منيررره انطمي الحين لاطمك بالغصب ..

منيرة "ترفع حاجب و حاجب لا وهي تتطنز" : لا ااا خوفتني انت ووجهك ..

فهد بستغراب : منيرة .. شفيكك ؟؟

منيرة " انفجرت بوجهه" : اصلاا مقابلة نجود توأمي وشوشو حبيبت قلبي ابرك واحلى من مقابل وجهك ..

فهد " لما سمع كلمة شوشو صار قلبه يدق بقووة .. وبهدؤ حاول يبين صوته طبيعي " : والله .. لا تكون شوشو ذي رقاصه وحنا ماندري ...

منيرة "بضحكة " :هههههههههههههههه هههههههههه وانت بعد تحس ان الاسم يناسب رقاصه ؟؟

فهد " باستغراب" : ومن قبلي حس انه ينفع لرقاصه ؟؟

منيرة : من غيرهااا شوشو ..

فهد "بنرفزة " : مالت عليك اللحين انا وشدرراني من هي شوشو " وهو بقلبه يارب تكون هي .. "يقصد مشاعل " "

منيرة "بعباطه : مرت اخوك مشاعل .. فهدوووه نسيت ؟؟ تبيني اذكرك ؟؟

فهد "تنرفز من كلام منيرة بس طنش وحاول يستدرج " : وليه يعني هي تكره هالاسم ؟؟

منيرة : ايه .. ودوم تقول لي " وهي تقلد صوت مشاعل وطريقتها ودلعها " <<< بس اللي مايعرفه فهد ان مشاعل صحيح انها دلووعه بس دلعها

مختلف دلع طبيعي له طعم ثاني وتأثير حلو للي حولها ..رغم كل المشاكل اللي مرت فيهاا .. ورغم طبيعة اهلها الا ان دلعها مهب ماصخ لا دلع رباني

مثل جمالها .. يمكن هالدلع نابع من طبيعتها الشفافه .. ورقتهااا ..

عدنـــا

منيرة : ايه .. ودوم تقول لي " وهي تقلد صوت مشاعل وطريقتها ودلعها " : منووورة قولي لي عباس ولا حمدان ولا أي شئ لكن لا تقولي شوشو

ماااحب ..

فهد " ودققات قلبه كل مالها تزيد لدرجه يسمع فيها صوت منيرة واطي رغم ان منيرة صوتها ماشاء الله مسموع و مايحتاج " ..

فهد : لهالدرجه يعني مب عاجبهاا ,, زين شتبنا نناديهاا ؟؟؟

منيرة : وانت شكووو على قولة اخوانا الكويتين ؟؟

فهد"حاول يستدرك الوضع " : اقصد هي شتبيكم تنادونها اذا ماكان شوشو اجل شنو ؟؟

منيره "تقلد مشاعل " : اهااا ..

فهد : شفييك تتدلعين .. ترا دلعك مثلك ماااصخ ..

منيرة : والله انا ماادلع اناا اقلد شوشو حبيبتي ..

فهد "اكيد الدلع عايها حلو دام اللي شفته .. جمال ساحر .. خلاب " <<< حشى صاير منظر طبيعي لوووووووول ..

عدنــا

منيرة "بعفويه" : زين فهدووني متى نصل ؟؟

فهد "غيرت مجرى الكلام خلى فهد ينقهر" : ساعه وان شاء الله وحنا بقلب الرياض ..

منيرة : بكرا وراك دواام ؟؟

فهد : ايه ..

وصلنا الرياض ووصلت منيرة بيتها اصرت اني انزل انوم وارتاح شووي لكن رفضت .. ونا بطريقي .. عند الاشارة كنت مسرح بطيف الجميله ..

اللي قهرني اني تذكرت انها مرت اخووي يعني.. " ونا باخذ اللفه من عند الاشارة ماانتبهت للسيارة اللي جت وصار اللي صار .. بس الحمد لله جات

سليمة "


^^^




.

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-16-2010, 02:11 PM
الحــلــقــهــ الســابــعــــ :-

" خاب أملي ,,, من قال اني احبهااا ؟؟؟ مـــاجد "

يا وقت وش باقي حزن تخفيه ؟؟

أظن حزن الناس كله وصلني !!

كل التعاسه والألم عايش أنا فيه

!!حتى الأمل خيب بها اليوم ظني !!!!

XXXX

فهد

قربت مني .. و شالت عينها عني ,, ونا عيني منيب قادر اشيلهاا ,, وراء هالحجاب وهاللثمة ,, رقة وحلا ..

سمعت صوتها الرقيق ينطق ويقول : الحمد لله عالسلامه فهد .. مادريت ان اسمي بهالحلا ,, ياحلوو اسمي لانطقها

شفاتها ,, " وهو يتذكر شكلها يوم سلط الكشاف (المصباح) عليها وهي حطت ايدها على عيونها من قوة النور ..

شاف شفايفها الرقيقة ترتجف ,, وشوي شوي نزلت ايدها "كنت اقوول يوم يوصفون العيون بعيون المهااا يبالغون ,, اثري فيه عيون

احلى من عيون المهااا ,, تأكدت انها مااعرفتني لان النور كان قووي عليهااا وهي ترنحت بالارض بالم وتئنن ,, حتى وناتها رقيقه ,,

<<<< طيح الميانه الاخو حسباله نانسي عجرم ولا هيفااء وهبي يقز فيهااا <<< يخسوون مايجوون بجنبهااا شئ ..

نجود "بهمس في اذني " : فهد اخووي ,, حبيبي شوي شوي عالبنت تراها ماتتحمل ..

فهد " بصراحه انحرجت من كلام نجود .. اخاف اكون زودتها .. ولا طيحت المياانه" <<< بدرررري : احم .. شتقصدين ؟؟

<<< يسووي فيهاا الاخو بريء و هو بطريق والبراءه بمدينه خخخخخخخخ

نجود " وقصدها شئ ثاني بعيد عن مخيلة فهد ,, لكن المسكين من ربكته لانه عارف ان اللي هو فيه غلط " : اقصد أرفأ بها

مسكينه متعنيه تجيك و تحمد لك بالسلامه ,, وقالت عنك كلام واايد .. "نجود كان ودها تحبب فهد بمشاعل وتغير فكرته فيها ماتدري انها

بهالطريقه بتفتح ابواب ثانيه بتجيب رياح وعواصف <<< الله حمدة جغرافيه لوووول

فهد "بسرعه ولهفه" : شقالت عني كلام واايد ؟؟؟ بسرعه شقالت ؟؟

و الحمد لله ان نجود مافهمتها لهفه شووق ,, الاخت فهمتها لهفه للهواش" : فهد حرااام والله .. رد عليها اقل شئ ,,

.. ان بعض الظن اثم يااخوي ,, لا يكون هالحادث بسبتها ..

فهد " بخوف من نجود تكون فاهمته " : شلوون .. شقصدك ؟؟

نجود " بعفويه" : يعني من حوبتها و ذنبهاا ,, ربي رد لها حقها و يفتح عيونك ..

فهد داخله وبينه و بين نفسه" والله اخاف كرهي لها يصير شئ ثاني ,, "

فهد " بصوت رجولي جذاب " : الله يسلمك .. " حاول ينطقق اسمها ماقدر "

وبعدها بدقايق خرجوا .. ونا اقول .. شصار فيك ؟؟ شلوون افكر بمره متزوجه .. ومن اعز الناس لقلبي من اخووي ..

اعوووذ بالله منك يالشيطان .. تحلي بنظر بني آدم الحرام .. حبي لها حراام .. ومن قال اني احبهاا ..

فهد توه انتبه لنفسه .. وكأنه أكتشف شئ واستوعبه اكثر " اناا .. انااا .. معقول .. معقول احبها احب مرت اخووي ..

لااا .. من قال .. يمكن لفتني جمالها لان أي واحد بمكاني بينبهر بهالجمال .."

ولما خطر بباله ان ممكن حمد لو راح بدااله ذاك اليوم بالمزرعه كان

الحين هو شافهااا .. تنرفز من هالشئ ,, وكره الدنيا وضاق .. مايتخيل احد غيره يناظرهااا <<< الاخ يظن نفسه اول من شاافهاا ,, اجل لو دريت

ياافهداااني ان غيرك قبل شافهااا ,, لااا وازيدك من الشعر بيت كانت بحضنه بعد ,, وش بيكوون موقفك لو دريت ؟؟

غير انها زوجة اخووك ..

XXXX

مــشــاعــل

مارد علي بالبدايه حسيت وجهي طاح من الفشيله والاردى انه قاعد يناظرني طول الوقت ,, حشى مابقى شئ فيني الا شاافه .. مو صاحي .. اكيد

يحتقرني ,, ولا ليش بالبدايه مارد علي الا لما سمعت همهمات و همسات نجود .. اكيد هي اللي قالت له يرد ولا لو على نفسه كان مارد ..

ياربي مدري ليه هالرجال مايحبني ؟؟؟ <<< و الله انك ضعيفه ماتدرين شصااار ؟؟

,, لما رد علي ظل يناظرني ,, لا يكون فيني شئ غلط ,, ايه اكيد يطالع عبايتي ولا لاني متلثمة ,, طيب شسووي مااعرف البس زيهم (مثلهم)

احس اني مابشووف لو غطيت عيني ,, والله اني اتلثم مو عشان اتغازل او حتى اجذب احد ,, بس لاني مااعرف غير اللي تعودت عليه ..

^^^

^^^

بعد دقايق طلعنا مابغت نجود ,, وربي احراج الدنيا فيني ,, استغفرالله الحين ازور اخو زوجي واعرفه و زوجي للحين مااعرفه ..

خرجنا كلنا من المستشفى ووصلنا البيت .. وش اقوول وش ابقي ,, كنت اظن بنبات بفندق ,, اثري عندهم فيلا بالرياض ..

والله حركات .. ماشاء الله عليهم ,,, على قولة شيووخه عندهم خير ..

وش اقولكم عن البيت صحيح انه حلوو ,, بس اللي بالقصيم احلى بكثير رغم ان هذا فيه مسبح وحضاري اكثر ,, بس انا امووت بالاشياء القديمة

نجود خذتني لغرفه جنب غرفتهااا ,, وقالت : شعووله هذي غرفة اختي لولوه زمان و بعدها صارت لمنيرة والحين خذيهاا ..

مشاعل " بحيا " : شكراا ,, بس هذي غرفة اختك كيف اخذهاا ؟؟؟

نجود : شعوووله ,, عندنا غرف كثير للضيوف ,, وانتي اختي ,, زين ومنتي بضيفه يعني الغرفه اللي تبيها دخلي فيها وخذيهاا ..

نجود "بتعب " : تكفين ,, تعبااانه وابي انوم ..

مشاعل " قدرت تعب نجود ,, رحت الغرفه ,, بدلت ملابسي وتوني بدخل الفراش الا الباب يدق .. استغربت ,,فتحت الباب .. وكانت نجود وخرتني

بيد وباليد الثانيه شايلة مخدتهاا .. ولابسه بجامتهاا .. حطت مخدتها بالسرير ودخلت تحت اللحاف وناا لساتني عند الباب اشوفها شتسووي

وابتسمت على حركتهااا .. اللي يشووف نجود مايقول ان عمرها 24 سنه "

ورحت لمها و تغطيت و نمت ..

: يالله عاد وش ذا النوم اعووذ بالله ولا أصحاب الكهف ,,

مشاعل " ونا مغمضة عيني وسامعه الصوت ..مو غريب علي "

فتحت عيني والصورة اتضحت ,, ابتسمت بفرح : منورة ..

منيرة : لااا خيالهااا .. شوشو اعطيك الحين بذا المشط براسك لاجل تفووقين ..

مشاعل " قمت من مكاني وعانقتهااا .. وضحكت ,, وهي بعد ضحكت "وقالت : يعني بتقولين لي لهالدرجه وحشتكم ؟؟

نجود "بضيق" : اعوووووووووووووووذ بالله ,, ماصدقت افتكيت منك ,, انتي وراي وراي ..

منيرة "بنص عين .. تسوي فيها تكلمني ,, وهي تقصد جود" : الا ماقلتي لي ياشوشو ,, شفيها كشتك طالعه ,, تخرعين ,, اخاف على عيالي لا

شافوك ..

مشاعل دوبني استوعب ,, وقفت و قلت بسرعه : منوورة عيوني ,, ضي وضياء هنااا ؟؟

منيرة : اممم حبي راسي بقولك ..

نجود "بقهر": منووورة بالنذاله و المعايرة مافي مثلهااا ..

منيرة "اعتدلت بجلستها و بدءت الحرب " : لا والله .. الحين انا بالنذاله مافي مثلي أجل انتي وشووو ,, انتي النذاله بأصلها تذكرين يوم كنا

بالمدرسة شسوويتي ولا أذكرك ,, هااا ,, تشهدين علي يالنذله وتنفذين بجلدك ..

نجود " بنرفزة " : يااامنيرررووه نسيتي انك انتي راتسبتس الغلط راتسبتس ( راكبك الغلط راكبك ) قلتي لي انك مابتتركينهاا ,, صح ولا لاء ؟؟

<<<< اخخخخخخخخص يالدم ,, قصيمي مااااتقدر تترك اللهجه ..

والأدله كلها كانت ضدك

منيرة " بإستهزاء" : لااا ,, مادريت اني بمحكمه وحضرتك الدفااع , وضدي ..

مشاعل " ونا على قول اختي مشاعر قطريه ضاايعه من قلب وسطهم ... " : بنات اصواتكم عليت , وماما على مااعتقد تعبانه ومو ناقصه

وسكتوا الاثنين ,,

وبعدها كملت :انا مدري شبينكم ,, ولا ابي ادري ان كنتم بهالطريقه وهاتعامل ,, وانتم كبار كفايه ..

بعدها نجوود "توجهت للحمام عزكم الله "

منيرة " حسيتها متضايقه ,, ونا مثل ماتعرفون ماحب اللقافه فمااسألتها رغم اني قلقانه عليهاا "

مشاعل " حبيت اخفف التوتر " : منوورة امممم من جد جبتي بزورتك ؟؟؟

منيرة طالعتني وبعدهااا : هههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه

مشاعل " استغربت ,, لكن استانست لانها ضحكت " : قلت شئ يضحك ؟؟

في ذا الوقت خرجت نجود وطالعت فيني ونا مازلت مستغربه ,, بعدها قالت منيرة : نجوود تدرين مشاعل شقالت .. <<< و لا كأنهم توو متهاوشين ..

تقول عن البزران ,, بزورتك ..

هنا نجود تضحك .. هههههههههههههه ههههههههههههههه ههههههههههه ومعاها منيرة

مشاعل " ونا حاطه وجهي على يديني بمللل من ضحكهم " : هااا خلصتم ,, ممكن اعرف شفيها كلمة بزورة ؟؟

رجعوا يضحكوااا ههههههههه هههههههههههههه ههههههههه

مشاعل : يارررررررربي ,, خلص .. تركتهم ورحت بالحمام عزكم الله ,, خرجت وماكانوا موجودين ..

لبست تنوورة جينز تحت الركبه وبلوزة ربع كم لونهاا بلون الخربز .. وخرجت .. مشيت محل مارجلي توديني لاني مب عارفه وين اروح ..

ونا اطالع حولي ,, أشوف اجمل اثنين بالكون ,, يانااااس عليهم يهبلوووووووون ,, يااالبووو عليهم .. ماانتبهوا لي ..

قربت منهم وبهدؤ .. وابتسامه حلوة لاحلى اثنين <<<< صلووو عالنبي يااناس عاد الا ذوول عصاافير مشاعل ,, اللهم صلي وسلم عليه

لا ينحسدوون ..

مشاعل :السلام عليكم ي احلووين ..

ناظروني بإستغراب الاول وهو ولد واظنه ضياء الا مااظن انا متأكده انه ضياء : وئليكم السلام ..

والثاني كانت بنت وهي ضي بصوت هامس وحيا : وعليكم الثلام ..

ماشاء الله تبارك الرحمن يهبلوووا ماشفت احلى عنهم بحياتي والله اني ماابالغ انتم لو شفتوهم تقولون ياحليل امهم فيهم ... مااحسهم يشبهون

منيرة ,, صحيح ان منيرة قمر وهذا مايختلفوا عنه اثنين ,, بس أطفالها حلوووين بالحييل ..

مشاعل : انت ضياء ,, وانتي ضي .. صح ؟؟؟

ضياء "بثقه حلووة وبرجوله تهبل" : ايه نئم ( ينطق العين الف ) <<< حشى صااير هندي الولد ..

مشاعل "بمرح " : تدري انك قمر ؟؟ وعسل و قشطه .. ,, قربت من خده وبوسته"

لو شفتوا الولد صار طماط ,, هذا كله من البوسه ,, اجل لو ضميته شبيسووي ؟؟

ضي "ببراءه": ههههههههه هههههههه مثيكين باثتك (مسيكين باستك)..

مشاعل "بضحكة ونا اقلدها" : ههههههه .. زين ليث مثيكين ؟؟ "وبوستها هي بعد " وهنااا ضياء قام يضحك قال بيرد لها الحركه ,,

مشاعل " ضحكت عليهم اثنينهم " : طيب ممكن نتعرف ؟؟؟؟ <<< تسووي محترمه ,, احلى يالرسمــيه ..

مشاعل " ضحكت عليهم اثنينهم " : طيب ممكن نتعرف ؟؟؟؟

ضياء : زين انتي تئرفينا حنا مانئرفك .. ( انتي تعرفينا ,,حنا مانعرفك ) .. << الولد متأثر بالسوااق لووووووووول

ضي "بخجل " انا اعرفها ..

ضياء: سلوون (شلوون) ؟؟

ضي : امي علمتني ..

ضياء: كذابه ..

ضي: انا مب تذاابه ( كذابه ) ,, انتي ثوثو مرت حالوو مزوودي ( انتي شوشو مرت خالو مجوودي )

مشاعل "بوناااسه على كلامهم اللي زي العسل " : ايه صح ,, انا مشاعل مرت خالو مــ .. وما قدرت انطق الاسم ..

ضياء: سفيك (شفيك) ماتئرفين تقولين مجوووودي ..

مشاعل "قلتها بحزن تمثيلي ,,بغيتهم يرتاحوا لي": لا مااعرف ,,

ضياء : ذين (زين) قولي مئي (معي) م ج و د ي ..

مشاعل " والضحكه فيها " : م ج و ...

قاطعتنا نجود : انتي هنيه ,, و منيرة تقول يمكنها ضيعت ,, اثريك مع هالقروود .." اعتفست ملامحهم الاثنين"

مشاعل : حرام عليكي جود والله انهم احلى من القمر .. " ابتسموا ثنيناتهم" .. يالله نروح لماما ..

ومسكت ضي من يد وضياء من يد رغم ان ضياء حسيته مايحب بس سويت نفسي مو فاهمه ولا منتبهه لحركاته ..

رحنا لمى المطبخ وكانت منيرة هناك جالسه على كرسي وماسكه بايدهاا كووب ..

مشاعل : مساء الخير .. ياام القمرين .. والله انهم اسم على مسمى ..

منيرة " بغرور" : ايه ادري دامهم عيالي طالعين علي قمااري ..

نجود "باستهزااء" : هه ايه صح ,, والله انهم يشبهوون اخوي ماجد ولا الحلا وين وانتي ووين .. سكتي منورر بالله سكتي ..

منيرة "بشهقه " : الحين يااانويجيد انا وين والحلا وين .. مااقول غير الله يخلف عليك .. سباااااله ..

نجود : تسووين فيهاا امااراتيه ,, ماتجين مثلهم ,, هم رزه وانتي الحمد لله و الشكر ,, الرزة والثقل بجنب وانتي همبعد بجنب ثااني ..

منيرة : والله يانجود و صار لك لسان .. الــ ..

قاطعهم ضياء " بملل " : يااااالبي (ياااااربي) انتم دووم هواااس (هوااااش) رحماااك يالبي ( رحماك ياربي )

مشاعل : هههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه حتى الصغار ملوا منكم و من هواشاتكم ,, على الاقل بطلوا هواش قداامهم ..

ضياء : هريم ستبين فيهم ( حريم شتبين فيهم )

منيرة : ايالحمار الحين تطنز على امك .. اووريك يالبطريق ..

مشاعل : منوورة عاد كله ولا ضياء ماارضى عليه .. ضياء قلبي انا بعد حرمه يعني مثلهم ..

ضياء : لاااا انتي اهلى ئنهم ( انتي احلى عنهم ) ,, هم بس يهااوسوون ويتهااوسون ( يهاوشوون ويتهااوشون )

مشاعل : هههههههههههههههه

منيرة "بقهر" : ضحكة بليا ضروووووس قولي اااامين ..

ضياء : بئدووينهاااا .. واللي يكرحونحاااا ( بعدوينهاا واللي يكرهونهااا ) << معلومه : ضياء يقول عن الهاء حاء والحاء هاء ..

: لقيتي من يناصرك بين المهبل "وهي تقصد منيرة و نجود "

جرت ضي تسابق ضياء لماما ..

و ضي تقول : جدتي ,, احبت ( احبك ) ,,

ضياء : ونا بئد اهبك ( وانا بعد احبك ) ..

ضي "بعناد " : بث انا احبهاا اتتر ( اكثر ) ..

ماما : ونا بعد احبكم كلكم اكثر من هالمناااقر .. " تقصد نجود و الملقوووفه منوورة >> هذي تذكرني بوحده اسمهااا هلوونه ,, خخخخخخخ

مشاعل : هههههههههههه هههههه ..

منيرة ونجود ويا بعض : ضحكة بليا ضرووووس قولي ااامين ..

مشاعل "بابتسامه" : آآآمين ..

الكل ناظرها مستغربين إنها دعت على نفسها و قالت امين ..

ام فهد : مشاعل يا يمة مايجوز تدعين على نفسك ..

مشاعل : من قال اني دعيت على نفسي .. بس امنت (يعني قولت امين ) ,, الا ماما كيف فهد ان شاء الله تمام >>> قال تصرف .. ماتعرفين ..

ماما "فهمت تلميح مشاعل ,, وهالشئ حز في نفسهاا ,, وقلبهاا قزهاا " : توني كلمته و قال بيطلعونه اليوم بالعصر بيمر عليه الطبيب

وان خلص كشف بيطلع ..

نجود : يمه من بيجيبه ؟؟؟

ماما : اظن انه ماجد ,, اذا ماوراه دوام بيجبه واذا عليه دواام ..

قاطعتهااا منورة كعادتهااا : خلص بكلم سعوود يجيبه ..

نجود "بنص عين" : منووور سمعتي شقالت امي ماجد بيجيبه ,, واذا ,, اذا ,, سمعتي شقوول اذاا ماعنده دوام بنكلم سعوود ,,

ارتاحي و ريحي الرجال شووي ..

ضي و ضياء : اففففففففففففففففففففففففففففف ..

وانا و ماما نطالع بعض : ههههههههههههه ههههههههه

جلسوا ماما و نجود و منورة و يابعض .. يفطروون ونا فضلت اروح مع ضي و ضياء برا بالحديقه وجلسنا ويابعض سولفنا تكلموا عن نفسهم

وش يحبونه وش لا .. وعرفت عنهم اشيااء كثيرة ,,<<< بعدين بتعرفونها مع العشرة معي بالقصه ..

بعدها ضي كانت جوعانه ,, قلت لها تمي هني مع ضياء ونا بروح اجيب لك شئ تأكلينه ..

رحت المطبخ ونا عند الباب توني بدخل ,,, سمعت اللي ماتخيلته ,, وخاب أملي ومن الصدمه .. ضليت بمكاني رجولي ماعاد تشيلني ..

؟

؟

؟



#####
نرووح لمكان ثاني برياض المملكه و بالتحديد بمستشفى الــ ....

XXXX

فهد

زهقت ونا بالمستشفى رغم ان خوويااي ماقصرواا معي وبالشغل الشباب جووه زاروني ,, وقعدوا معي .. لكن مدري شفيني احس اني ضايع

وتفكيري همبعد ضايع مثلي ,, كنت مرتاح بحياتي شلي تغير ..

"وبداخلي اسمع حوار بيني وبين ضميري " الضميـــر : اللي تغير يافهد انك شفتهاا ..

فهد : وش يعني شفتهااا؟؟ مثلها مثل غيرهااا ,, ماهمتني ..

الضمير : هههههههه تضحك على منووو ؟؟ فهد انا ضميرك انا قلبك و روحك ,, وادرى منك ..

فهد : امي تبيني اجي البيت .. شلوون بجي وهي فيه ؟؟

الضمير : فهد الحق على نفسك ولا تتوهم بأشياء ,, مستحيل تكون وااقع .. لا تحااول ترراها لغيرك ,, لاخـــوووك ..

... : اللي اخذ عقللك ,, اكيد مهب انا " وابتسم " ..

التفت فهد ناحية الصوت " بصدمه " : م.. مــ .. مـــــــــــــــــــــاجــد .. ^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-16-2010, 02:13 PM
الحــلــقــة الثــامــنــهــ :-

"ســــــــــ زواجــــي ـــــــــــــــر"


كـلـّمـنـي عـنّـك

أبعرف كل شيٍ عنّك منّك

قلـّي وش أول جروحك

قلـّي وش آخر أمل ترجيه روحك

إحكي عن طبعك

وعن ربعك

عن اللي يهـزّ دمعك


مشاعل " كل اللي انقال كان على مسمعي " : يعني زوجتموني ولدكم مو عشان انعجبتم فيني ,, لا زوجتوني شفقه بحالي ,, لهالدرجه ..

و من قال اني احتاج شفقه ...

"التفتوا علي وطالعوني بصدمه "

مشاعل "بصوت مسموع ,, وحزين " : ليش ياماما انا قلت لكم تعالوا اخطبوني ؟؟ ,, يعني زوجتوني شفقه فيني مو ؟؟

" ماما ضلت ساكته تناظرني بهلع "واللي تكلمت هي نجود بعد ما وقفت : مشاعل القصه مب مثل ماانت فاهمته ..

قاطعتها : لو سمحتي نجود .. اعتقد عندي عقل افكر به , واذن سمعتبها كل شئ ,, ليييش ؟؟؟ ليششش ؟؟

"عيوني تلمع من كثر الدموع اللي تجمعتبهااا ,, ونا ارتجف قهرررر " : ماتوقعتكم كيذااا ..

لكن انا مااشره عليكم ,, لو بشره على احد ,, بشره على ذااا "اشرت على قلبي " هذا مو اول مرة يخوني ,, مو اول مررة ..

"وقفت منورة " : شوشو انتي فـ ...

ماما "وقفت " وقالت : مشاعل .. "بحنان اموي " يمة تضنين اني بخدعك و ازوجك ولدي ضنااي ونا ماابيك .. لا والله مااسويهاا

قعدي وسمعي شقوول " جلست احترام لها ,, غير ان رجولي ماعاد تشيلني"

يوم زرناكم ببيت عمك بالمدينه ,, وحنا عند الباب بنطلع الا نجود نست جوالها وانتي خابره مااقدر امشي كثيير وقتها ..

دخلت مع نجود و سمعنااك وانتي تناجين ربك .. تدرين شصاار فيني ,, دموعي سبقت كلامي وغطت عليه .. ماعدت اقدر اكلمك ,, سافرنا ,,

وصورتك ببالي و صوتك يرن بإذني .. " سكتت ام فهد و كأنها تتذكر"

كملت نجود : مشاعل حاولنا نتصل فيك كذا مررة ,, محد رد واحيان الشغاله ترد و ماتعطينا جواب وافي عنك ,, سنه يا مشاعل ,, وامي تعبت اكثر

بسبتك ..

طالعتهم " بإعتراض " : أنا ,, أنا ايش سوويت ؟؟

ماما : مشاعل ,, انتي ضليتي ببالي لدرجة اني اشوفك بالمنام ,, كنت اشووفك تعباانه ولابسه ابيض ,, تكلميني تضميني ,,

كنتي تقولين .. يممة خذيني عندك ,, يمة طلبتك لا ترديني ,, يمة انا بكون بنتك اللي ماجبتيها ,, بكون جاريه عندك بس لاااااا تروحين و تخليني ,

يمة عسى يومي قبل يومك .. يمة انتي دووااي ,, تكفين شيليني ,, تكفين اكفليني انا يتيمة ,,

و كل مااقرب منك كنتي تبعدين و صوتك يبعد معك .. " هنا صاحت ماما " ..

نجود "وراسها بالارض" : امي تعبت حييل من احلامها .. ماكانت تنام من كثر ماتشوفك .. تقول ان اللي يشووفك يصيح لان حالتك وانتتي تقولينها

ماتسر عدوو ولا حبيب ,, حتى ان الدكتور وصى لها بحبوب منومه ..

كملت ماما وصوتها فيه الصياح : بالاخير قلت لبو فهد يجيبك لي ,, قلبي مابيرتاح الا وانتي هني " وهي تحضن نفسها بايدها"

و راح لبيت عمك بالمدينه و حصله و كلمه ,, وعمك كلم ابوك ,, وزرناكم بجده وربي تمم كل شئ على خير .. وهذاني معك وانتي بعد معي ..

يوم شفتك حسيت بطعم النوم .. وربي شاهد على كل كلمة اقولهااا .. انتي دخلتي خاطري من زمن ..

مشاعل " ماتحملت كلامهم ,, رغم اني ماصدقت اللي يقولوه .. عشان حلم تقوم تزوجني ولدهااا ,, بس ماهانت علي اشوفها تصيح ..

شالتني و ضمتني و حنت علي أكثر من أمي .. وهذي جزاتها .. قمت من مكاني و رحت لمهااا " : يمة "قلتها مثل مايقولونها .. "

يمه مابرجعك خايبه لا و الله بكون لك مثل ماشفتيني بمنامك .. بكون لك بنت ماجبتيهاا ,, بخدمك بعيووني .. ومااعصيك وهذا وعد مني ..

" لمتني ماما بقووة لصدرها و جلست تصيح و نجود و منورة وحتى انا ,,جلسنا نصيح <<< فيلم هندي هو تصيحوون ..

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

بمكان ثاني نرجع لفهد ومن معه ...


XXXX

فهد

الضمير : فهد الحق على نفسك ولا تتوهم بأشياء ,, مستحيل تكون وااقع .. لا تحااول ترراها لغيرك ,, لاخـــوووك ..

... : اللي اخذ عقللك ,, اكيد مهب انا " وابتسم " ..

التفت فهد ناحية الصوت " بصدمه " : م.. مــ .. مـــــــــــــــــــــاجــد ..

مــاجد ( هذا هو بطل روايتناااا ,, هو نفسه جوووودي .. )) بإبتسامه مريحه : بو نوااف شفيك تخرعت ؟؟

فهد "يبلع ريقه .. آآه لو تدري يااخوي وش كنت افكر فيه .. كان ما كلمتني بهالطيبه " : سلامتك اخوي .. سرحت شووي واانت كلمتني فجأة ..

ماجد : زين شقالك الطبيب ؟؟ بيخرجونك اليوم ؟؟ ولا متى ؟؟

فهد : أيه اليوم ,, جاي تاخذني ؟؟

ماجد "بعباطه " : لاااا باخذ اللي بجنبك ..

" فهد طالع جنبه ببراءة " : ووين ؟؟؟

ماجد "رافع حاجبه اليسار " : مهبووول انت ؟؟ قم بس قم خلنا نلحق وراي اشغال ..

فهد : زين شلني ..

ماجد : وشووووووووو ؟؟ شلي اشيله ؟؟

فهد : اقصد اسندني للحمام ..

ماجد : ياااربي وش ذا البلشة ..

فهد : الحين جاي تتمنن علي مااقول غير مالت عليك من اخو ..

ماجد : فهد شفيك صاير مثل المررره وش ذااا مالت,, ياخووي ماعندك غيرهاا ..

فهد : اقول لا يكثر ..

ساعدني ماجد جزاه خير ,, ولم لي اغرضي ,, خلصنا اوراق الخروج ونا رجلي مجبسه وتوكلنا عالبيت ..

####

مــشـــاعــل

طلعت غرفتي بعد ماهدت ماما لانها كانت تصيح طلعتها و يا نجود غرفتهاا وعطيناها الدواء ,, ونامت ..

ونا رايحه على غرفتي ,, نادتني نجود : مشاعل ..

"وقفت مع اني مالي خلق شئ ,, لكن يامشاعل من عادتك الصبر " : هلا ..

نجود : مشاعل ... " سكتت ثواني بعدها كملت " :انتي غاليه ,,قسمن بالله غاليه علي بالحيل ,, وغاليه على امي ,, كل اخواني تزوجوا وعندهم حريم

بس عمري ماشفت امي تهتم بوحده فيهم لهالدرجه ,, لدرجة انها تغليهاا اكثر من بنتهاا .. وابووي بعد لك بقلبه غلا غير ..

مشاعل : ولو نجود ,, انا بعد احبكم .. بس هذا مو معناه تزوجوا ولدكم عشان حلم مو اكثر .. يعني مو ذنب اخوكي ولا ذنب ابوك ولا حتى امك

يزوجزني والاهل ماايبوني ,, لا تضنين اني مالاحظت بالمزرعه شكثر الكره و الحقد بعيوونهم ..

نجود :لو مانبيك كان ابوووي ماسوى اللي براسه .. هو صحيح انه سوااه عشان امي ,, وهذا من غلاك عند امي ,, ابوي مشى كلمته بزواجك

باخووي كثير ماابغوا هالشئ ,, " طالعتهاا ونا معقدة حواجبي" كملت : ايه ادري اني ماقلتها لك قبل,, مع ان منيرة قالت لي لزوم اعلمك..

لكن امي وابوي منعوني عن هالشئ .. لكني ماابيك تكونين ضعيفه وسط الذيااب ..

مشاعل "رددت الكلمة" : ذياب ؟؟؟؟

نجود : أي ذيااب ,, ذياب بشريه ,, شعووله تعالي معي " مسكتني مع يدي وخذتني غرفتهاا سكرت الباب "

كملت : شعوله ماابي اكون وقحه معك و بنفس الوقت لزوم تكونين على علم باللي يصير حوولك ..

مشاعل " كلام نجود مايطمن ,, اللي يسمعهاا يقول داخله حرب .. ضليت ساكته استمع لهاا"

نجود : لا اعمامي و لا حتى عماتي كانوا راضين بهالزوااج ,, حنا عندنا مانخرج برا العايله خصوصاا ان كان فيهاا بنات وياكثر البنات اللي

ماتزوجوا .. وان زوجنا من برا العايله تكون من نفس القبيله او من قبيله ثانيه الاهم انها تكون "سكتت .. وانا كملت عنها"

مشاعل : الاهم تكون قبيليه موو ؟؟

نجود : مشاعل حنا ماهمنا ,, اهم شئ صحت امي ,, ونا فرحت من الخاطر يوم وافقتي .. خفت ترفضين و تقولين وش ذا الزواج الغريب

ملكه و على طول يبون يشلوني .. قلت لامي نخبرك اننا نفسنا اللي التقينا فيك ,, لكن امي رفضت ..تقول بهالطريقه بنجبرك ونضغط عليك

لاجل توافقين ..

"سكتت نجود ونا بعد .. بعدها كسرت الصمت "

مشاعل : نجود شقصدك بالذياب ؟؟؟؟

نجود"سكتت دقايق بعدها جاوبت" : مشاعل اللي شفتيهم بالمزرعه ,,كمن وحده تبي ماجد لهاا ,, حتى ابوي كان بيخطب له منهم ..

لكن كل شئ تعرقب عقب ماامي مرضت .. ولو لاحضتي مب كل العايله جت المزرعه ,, عمتي حفصه هي اللي جت ,, عمتي عيشه و عمتي لولوه

مااجت ولا بناتهم ,, همبعد مب كل اعمامي جووا .. غير عمتي اللي بالبحرين ماتقدر تجي ..

وناا ماابيك تكونين ضعيفه وياهم ,, خلك قويه , اخاف يسوون لك شئ بالزواج ..

مشاعل "بإستغراب " : ايش بيسون يعني ؟؟

نجود : مدري والله , لكن خذي احتياطك .. لا تصدقيننهم لو شمصار .. اوعديني ..

مشاعل " رغم اني كنت حاسه باللي حولي بطريقه غير مباشره الا ان الاستغراب كان واضح علي " : ان شاء الله ..

نجود : لاااا لا تقولين ان شاء الله .. قولي والله ان شاء الله ..

مشاعل "بضحكه " : والله ان شاء الله ..

خرجت من عند نجود ورحت عى غرفتي طواالي .. سكرت الباب و قفلته بالمفتاح .. جلست عالسرير افكر بكلام نجود احس ان افكاري تلخبطت

قررت اخذ لي شوور يمكن ارتاح .. وفعلا اخذت معي الرووب و دخلت اكرمكم الله الحمام ونا تحت الدش استرجعت كل اللي صار من يوم تركت جده

اول لغز وانحل وهو اني سافرت القصيم لاني مااكنت ادري وين رايحه ,, ثاني لغز واللي كنت اضنه انحل و هو ليش انااا بالذات اختاروني

وتعنوا لاجلي من القصيم لجده .. ولما شفت ماما و نجود ضنيت انهم حبوني وانعجبوا فيني ,, وجاء فهد وهزئني قدام اخته وبنت اخته حتى

المحاسب بالسوبرماركت ,, بعدها جت أصيل , وعرفتني على العايله الكريمه بالبوم الذكرياات ,, اما الحفله ماحسيتها حفلة كثر ماكانت مفاجأت

الحقد بعيوون الموجودين وحنان بعين العمه حفصه وطيبه بعين مرت حمدان والخبث بعين غيرهااا .. والأدهى من هذا كله اللي شافوني

الاول اكيد خيال لان الاحلام ماتتحقق ,, لكن الثاني من يكون ؟؟ ماشفته بسبت النور و الألم ..سفر اصيل ومنوورة ,, حادث فهد ,,

ضي و ضياء "اببتسمت ونا اتذكرهم " " مسرع ماابتسامتي صارت حزينه ونا اتذكر كلامهم ونا عند باب المطبخ "

منيرة : جدتي ,, مشاعل مسكينه و ضعيفه ,, مب كفايه انكم خذتوها بهالطريقه ,, ونا منيب راضيه باللي يصير ..

نجود : منورر ,, انتي ادرى بالحال .. شنسووي يعني ..

وماما ساكته .. منيرة " بقهر" : حراااام عليكم ترا اللي تسوونه "سكتت وبعدها كملت".. قولوا الصراحه انتم خذتووها لولدكم شفقه ولااشنوو ؟؟

" معقوووله انهم خذوني شفقه .. والماي ينساب علي ,, ودموعي صارت مثلها مثل الماي .. غمضت عيني بقوووة .. شسوويت عشان يصير لي

كل هذا .. يوم حسيت اني استقريت كل شئ انقلب ضدي .. ليتني قعدت على عماااي ..ياليت ... "

<<<< كلمة ياليت ماتعمر بيت شعووولــــتــــــــــــــي ...

خلصت الشوور .. ولساتني بالروب مالي نفس البس .. انسدحت عالسرير شووي .. قمت بعدها تلبست .. وتوضيت ولبست شرشف صلاتي

وقرأت سوورة الرحمن ,, وبعدهاا قراءت سورة يس ,, ودعيت ربي بصمت .. فضلت اجلس اليوم بغرفتي ماابي اشووف احد ..

خصوصا اليوم بيجي فهد ,, واكيد ما يطيقني ولا يطيق قعدتي ..

بعد حوالي نص ساعه سمعت صوت صياح و تحميد عالسلامه .. عرفت ان فهد رجع .. جاء في بالي كلام ماما ان مــ اج د ...

يمكن يجيب فهد للبيت ..

بيني و بين نفسي .. مشاعل ماتبين تشوفينه .. ماتبين تشوفين زوجك ...هذي فرصتك اخرجي بدون لا احد يشووفك وشوفيه.. ابعدت هالافكار عن راسي

لان اللي بيجي ببالي واحد مافي غيره وهذي خيانه ونا مااقدر اخوون ..


ونا اناجي قلبي واقوول : ادري ياقلب ماتشيل الا واحد ,, لكن الخيانه ماهي طبعك ..تكفى انسى وجوده وان كان بعده موجود ..

اذن المغرب صليت .. وبعدهاا جلست ماعندي شئ اسوويه خرجت سبحتي وجلست اسبح فيهاا حاولت انام ماقدرت بالنهايه فتحت الدريشه ..

و توني شفت واحد خارج من البيت .. "قلبي شصاار فيه مدري .. احس وددي الحقه رغم اني ماشفت منه الا ظهره وهو يتجه لسيارته

ركبهاااا ومشى وحسيت روحي مشت معه شهالاحساس الغبي اصلاا هو من يكون عشان احس بهالاحساس؟؟

مدري شصار فيني هاليومين ,, عقلي و افكاري مشتته ,, كله من اللي صار بالمزرعه .. من قالي اخرج والعب ذااك اليوم ..

بعد اللوم وعتاب النفس .. تمللت واايد بالنهاية اذن العشاء وصليت .. عالساعه 9 ونص طق الباب ,, ماحبيت ارد

ورجع انطق كذا مرة ولا رديت .. غمضت عيني بقووة .. سمعت صوت حد يحاول يفتح الباب خفت بقووة ..

وسمعت صوت نجوود : شعوووله اذا صاحيه تكفين فتحي الباب بكلمك شووي بس ..

مشاعل مارديت ليه احس اني تعبانه ومالي خلق احد .. نمت ولارديت على نجود ..

XXXX

فهد

وصلنا البيت وماجد بينزل اشياتي من السيارة ويسندني بيده فتح لنا الحارس الباب .. ونا داخلي ليتني ماجيت كان رحت الشقه افضل ..

فهد "وهم عند الباب لساتهم مادخلوا " : ماجد

ماجد: هلا بو نواف ..

فهد "بتردد" : شراايك نرجع الشقه ؟؟

ماجد "بنص عين " : وشووله نرجع الشقه ؟؟ خذيت كل اغراضك ولانسيت شئ ؟؟

فهد : لا مانسيت لكن ..

ماجد قاطعني : خلص عيل خلنا ندخل ..

فهد : ماجد رجعني منيب قاعد هني .

ماجد : الحين جايك من الدواام ونا بمووت و أصِل للسرير مع اني جوعااان ماتغديت للحين ,, وبالأخير تضربني هالمشاوير عالفاضي ,,

مااقول غير انا الغلطان اللي جيت و خذتك كنت بسووي فيك خير .. لكن و الله يافهد منيب متحرك من هني الا وحدي وانت وياشكلك

ارتز هني .. مااقدر عليك وحدي نسيت دوامي غير اشغالي اللي اجيبها بالبيت .. والله مااقدر عليك وانت وياطلباتك ,, فخليك بكرامتك هني .. يرعونك ويهتمون فيك ..

فهد "فتحت عيوني عالاخير " : هذا كله بقللبك , اراويك يااادب ..

دخلنا الصاله وهو يساعدني اقعد يقوول : اذلف بس اذلف .. فاضي لك انا .. وبعدين اذا انا دب انت وشووو ؟؟

فهد : الحمدلله الكل يشهد برشاقتي ..

ناظرني ماجد بغروره المعتاد و هالغرور هو اللي يخليه محط انظار الكل ..

ماجد : قلبي انت راايح عصااا ,, اما انا ماحب اغتر بنفسي ,, الكل يشهد على جسمي ويتمنى يكون مثلي ..

ماانكر اخوي ماجد اوسم واحلى اخواني حتى احلى عني

واصغر عني عمره 26 سنه ,, دارس كمبيوتر تخصص شبكات .. فيه من الغرور والثقه .. وجاذبيه ..

وجاء يمشي وقفته : هيه انت على وييين ؟؟

ماجد : حميداااان , شفيك صاير منووور " ماجد يقصد باللقافه صاير مثل منيرة" ..

فهد : لا حووول مالقيت الا منوور ,,

منيرة "تهلل وتكبر" : هلا والله ,, الله اكبر على خواالي كل واحد احلى عن الثااني .. صلوو عالنبي

كلهم : اللهم صلي و سلم عليه ..

ماجد : بو نواف تعرف المثل اللي يقول جبنا سيرت القط قام نط ..

كلنا ضحكناا ومنوور لااا

منوور"بلقافه" : الا شكنتوا تسولوفون قبل لااجي ؟؟ اظن سمعت اسم منوور ؟؟

فهد وماجد بجاذبيه حلووة يضحكوون : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

فهد : ونا اقوول شفيهاا الاخت ملقووفه ماتكلمت .. ابو طبيع مايجوز عن طبعه ..

وجت امي و هي تصيح بفرح : هلا والله يمه وجت حضنتني ..بستها على راسها وجاء بعدي ماجد وسلم عليهاا ..

جلسنا شوي الا ابوي جاء .. وبكذاا قعدنا و يابعض وتقهوينااا ..

وخذتنا السوالف ..

بو فهد : هايبه ماجد شخبار الشقه .. صلحتهاا ولا باقي عليهاا ..

ماجد : أي يبه باقي شئ بسيط ..

بوفهد : امداك تخلصه باسبووع ..

ماجد "ناظر ابووه باستفسار ليه يسأل ان خلصت الشقه باسبوع,, لكن مالقى أي جواب " : مدري بشووف ..

بو فهد : ابي الشقه تخلص باقل من اسبوع .. احجز بقاعة الــ ....

منورة : ياااااااااااااي وناااااسه هذي اكبر قاعه بالرياض وافخمها .. والله بعزم كل رفيقاتي ..

ماجد اعطاها نظرة استفزاز : اذا تكلموا الكبار الصغار ينطموون .. ولا مايجلسوون ويانا .. ذلفي ..

منورة"بقهر" : شسوويت كله لاجل فرحت لك .. مالت عليك ماتستاهل .. اصلااا حراام فيك مشاعل هي وين وانت ووين ..

ماجد : زين قلبي وجهتس لاعطيك طرادز يفدز وجهتس .. (قلبي وجهك لاعطيك طراق يفقع وجهك)

بو فهد :منيرة عيب عليك هذا خالك واكبر عنك .. وانت بعد ماجد تحط عقلك بعقلهاا ..

فهد " كل الكلام دار بوجودي ,, صرت اضغط بقبضتي على العصا اللي عطوني هي بالمستشفى اسند بها نفسي عشان امشي

ليه احس اني متضايق "

وقفت ونا اسند نفسي بنفسي .. والغريب من هذا كله نجود ساكته ماتكلمت حتى امي ماتكلمت واايد .. شفيهم ,, مصيري اعرف

ادري بنجود مابترتاح الا اذا قالت لي .. "

استأذنت وطلعت ارتاح وهم مازالوا يتكلمون بالعرس .. ونا عند باب غرفتي ناظرت الغرف حولي ,, اسأل نفسي ..

ياترى انتي بأي غرفه فيهم ,, استغفر الله .. دخلت غرفتي وجلست بالسرير ونا مغمض عيني ,, رجعت فتحتها بسرعه ..

ياااناس منيب قادر ,, كل ماقفلت عيني القاها قدامي وان فتحتهاا افكر فيهاا شالحل ؟؟

والله اللي اسوويه ميه بالميه خطأ .. ابي حل ,, حل ..

XXXX

مــاجــد <<<< عاد ماجد لو اقوول لك ذول البنات مخبل مصروووعين الااا كل شووي وين ماجد ؟؟؟ متى يلتقي بمشاعل ؟؟

مشحووفات ..

اعووووذ بالله ..

عدنــا

XXXX

نجـــود

لا تستغربوون انا لي دوور بعد بالقصه ,, ادري ان مشاعل كتبت عن نفسهااا وماكتبت شلي افكر فيه واللي بقوله الحين لكن انا بسولف لكم عن

نفسي و مشاعري بعيد عن مذكرات مشاعل اللي يقرااها جوودي حبيب شعوووله..

كنا نسولف يوم راحت مشاعل الحديقه وياضي و ضياء .. وبقيت ويا الملقووفه .. اقصد منوور .. وامي .. والله يهديها منور مب وقته هالكلام ..

سمعتناا شعووله ..

انصدمت يوم قالت مشاعل : زوجتموني شفقه وليه ؟؟ والغلط على قلبي مهب اول مرة يخوني .. استغربت من كلامهاا ..

احس اني مقهوورة عليها,, وهي غير عن كل البنات فيها شئ يميزها يمكن حزنها اللي بعيونها واللي تحاول تخفيه بابتسامتها العذبه من اول يوم

شفتها فيه وهي دخلت قلبي ,, هالبنت فيها حنيه و طيبه .. وبراءة اخاف عليها ..

ماهانت علي تفهمنا غلط .. حاولت افهمها انا وامي الصدق .. لكن اشوف بنظراتها عدم تصديق ..

لما وصلنا امي لغرفتهاا قلت لها عن كل شئ تقريبااا .. وفي اشياء خبيته عنها حفاظاا على مشاعرهاا ..

كنا مجتمعين كلنا بالصاله وحتى ماجد كان معناا ,, كنت ضايقه لضيق مشاعل ,, بقد رماانا فرحانه لوجودها معنا بقدر مانا خايفه عليهاا ..

لاحظت عيون فهد تناظرني بس طنشته رغم اني ادري ان مردي لفهد اخووي هو اقرب انسان لي ..

كثير اللي عرفوا فهد كرهوه بس مردكم تحبوونه لا تستعجلوون ..

رووح ماجد بغيت اكلمه بموضوع <<<< منيب قايله عنه الحين ادري اللقافه بتااكلكم اكل لووووووووول

ماقدرت اكتم اللي بصدري رحت طقيت باب اخوي فهد كان بالحمام عزكم الله ..

انتظرته .. شوي وطلع ..ناظرني بنظره تفهم .. وظل ساكت ونا بعد .. يعجبني اسلووبه يوم اناقشه بموضوع ,, جد متفاهم ..

عاقل ,حبوب .. ومحبوب من الكل ,, اكثر انسان مقرب لي ,, تحسونه رزة و كشخه فيه من الوسامه و الرجوله شئ كثير ,,

وقوور (محترم ) من ناحية شكله ,, شقوولكم عنه امممممم عادي لو حطت لكم جلادوو لاس صورته ولا شلوون ؟؟

زين فهد طويل اطول عن ماجد يعني طوله سك الـ180 جسمه حلووو ورباني ,, مادخل نادي ولا شئ ..

ابيض البشرة .. عيوونه نااعسات يهبلوون وابتسامته حلووة وهي ناادراا مانتطلع ..

ادري ودكم تعرفون عن ماجد بس هذا ماابوصفه لكم بيصفونه غيري ...

عدنـــــــا

جاء وجلس عالسرير وظهره يواجه ظهري , ولا تكلم ..

نجود : فهد اخوي ..

فهد : عيوون فهد آمريني عسى ماشر ..

نجود "حكيت له كل اللي صار عاد هنا فهد تغيرت ملامح وجهه .. خفت و ندمت ,, ياااربي نسيت انه مايطيق مشاعل و الحين بدل

مايوقف معي بيوقف ضدي لكن فهد فاجأني ,, وقف على حيله و حسيته تألم بوقفته رجع جلس رغم انه حاول يخفي آلآمه

فهد "بغضب مكتوم " : انا بفهم ,و هذي منيرة شجايبها هني .. ماعندها بيت و لارجال تقابله هي وجهها ,, وربي لو من سعوود

مابقيتهاا يوم بذمتي ,, كل يوم والثاني طالعه .. اعووذ بالله ..

ارتاحت الحين يوم صيحت البنت وهي رقيقه و حساسه ماتتحمل ..

طالعت فهد بإستغراب : فهد .. هذا انت اخووي ولا استبدلووك ؟؟؟

فهد "بنص عين" : لاا يكون قطعة غيار سيارة يستبدلووني ,, من كثر جلستك ويامنورر صاير غبيه مثلهاا ..

نجود : شسووي من متى هالحب .. خابره انك ماتطيقها ولا تطيق وجودها غير كرهك للخضيرين ومدري وشووو بعد ..

فهد "بتهرب" : انا مع الحق وان كان عدووي .. وبعدين هذي جزاتي اخفف عنك هموومك ,, مالت عليك ..

نجود : انزين قلي شسووي من يوم كلمتها دخلت غرفتها و عيت تطلع للحين ..

فهد : زين شتنطرين روحي طقي الباب وشوفيها يمكن متوجعه ولا شئ ..

نجود : ظنك ؟؟

فهد : اكييد مايبيلهاا .. نجود اخبر انك ذكيه وووين العقل ؟؟

نجود : معكم مافيه عقل ..

ورحت لمشاعل طقيت الباب ,, ماردت مع اني ادري انها صاحيه ,, كلمتها ,, ماردت علي حتى لو كانت نايمه كان ردت هي نومها خفيف بسرعه

تصحى ,, رجعت خايبه وفهد ينتظرني .. دخلت بدون اطق الباب

فهد : هاابشري .. كلمتيهاا ؟؟

نجود : لااا ماردت علي ..

فهد :كان طقيتي بقووة عليهاا ,, اكيد نايمة ..

نجود: مشاعل نومهاا مثل الاطفال بسررعه تصحى يعني لو نايمه كان صحت ,, بس هي ماتبي ترد .. بالمختصر حقرتني

فهد "بدفاع" : جوود قلبي لا تتبلين عالبنت و بعدين يمكن صدق تعبانه ولا شئ ونامت ,,ماحست ولا سمعت صوت طق الباب ..

نجود " مانتبهت لفهد وحركاته .. لان ببالي اشياء كثيرة يمكن اهم "

رحت لغرفتي وجافاني النوم فترة وظلت افكاري تحوم وتحوم الى ان استسلمت للنوم ..

.. لحظه نسيت اقولكم ..

بين اللحظه والثانيه ترقبوني بساعدكم لفك الغموض وان كان مو كله ..

XXXX

منيـــرة

احم احم ,, كح كح .. افففففففف ,, الحين لي ساعه اتنحنح .. واكحكح .. واتأفف وكل هذا و مالفت انتباهكم ..

اعووووووووذ بالله اثريكم مملين .. بناات ماااحب الهدؤ ولا الملل .. ركزوواا مع منيييرة .. هلي ينادوني منووور .. وحبيبت قلبي مشاعل تناديني

منووورة ويااحلو اسمي وهي تنطقه احسه دلع رغم ان اسمي قدييييييم

فديت اسمي اناا ..

زين خلص جلاديوو لاس لا تدفيين بس عااد توني جيت الحين نجود لهاا ساعه تسولف ماقلتي لهاا شئ ونا لماجيت تدفيين

ماقصدت شئ يوم كنا بالمطبخ ,, لكني عصبت و تنرفزت بقووة كله بسبت اللي يصير قداامي ونا ماارضى اشوف الغلط واسكت عليه دوومني

حاارة ,, يوم قلت : انها مسكينه و ضعيفه ماقصدت ابدا اهينها او اتطنز عليهاا ,, وبعدين انا ماقصدت بشئ كلمتي يوم قلت اخذتوها لولدكم شفقه

ويوم قالت شوشو والقهر باين عليها : ياماما زوجتوني شفقه مووو ؟؟ ليششش ؟؟ ليششش ؟؟ وربي اني انقهررت زوود وودي اذبحه ؟؟

ولما شفته جايب فهد <<< ادري ادري بتقولون ليش مااناديه خالي بقوولووكم ان نجود الخبله علمتكم يوم اكون متضاايقه اناديهم باسمهم

حاف بدون القاب .. زين نرجع ووين كنااا ..

عاد انا يوم شفت مااجد قلبي ولع زيااده وزادت النيران و توهجت يوم استفزني ..ما سكت له وقلت له انه مايستااااهل مشاعل و هذا الصدق ..

ما جلست واايد اتصلت بسعوود و طلعت .. هذا اللي صاار .. وعلى فكرة

<<< انااا امووووت بمااجد وهو اكثر انساان مقرب لي بس هذا ماايغني عن انه غلطان مهما كان ولا صار الا الغلط ماارضى فيه لو على هلي

.. <<< يوووووه جلاديووو شفيك ولاكأنه الا انتي الوحيده اللي تكتبين .. هااك خذي هذي قصتك اعوووذ بالله مابغت تتركنا نسولف ..

اشوفكم مرة ثانيه عااد هاا مااوصيكم وصو علي عند جلااديوولاس تزيدني بالووقت ..

وانتظروني بعد يمكن اجاوب على اسألتكم ..

صباح اليوم الثاني بعد الصلاه و قراءة القران .. نزلت تحت ونا راسي مصدع قمت ادور على قهووة

لقيت قهووة تركية .. شكلهم تو مشترينهاا .. باين عليها جديده ..فتحتها و سويت لي كوب كاافي ..

واخذته ورحت عالحديقه ونا ناسيه ان بالبيت فهد ,, <<< على بالها بيت ابووهاا البنت دايرة ببجامه وبرموده بعد وشعرها رافعته باهمال و

خصلات منه على خدودها واذونها ورقبتهاا .. وطير نسيم الصباح هالخصلات واعطاها منظر جناان
جلست على طرف فيه ورد من كل لون .. احسه احلى من حديقتناا ,, ظليت اناظر الحديقه وبابتسامه نسيت فيها كل اللي صار امس ولا كأنه صار

من أشوف الورد انسى كل شئ حتى نفسي .. وبدءت اغني بصوتي مثل عادتي لما اكون بالحديقه .. لقيت مرش ينرش به ماي للحديقه خليت الكوب

عالطاوله ,, وخذيت المرش وجلست اغني بهدؤ

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

,,,,

ياهوا .. ياهوا ياللي طاير بالهوا في منتورة طاقه و صورة خذني لعندهن ياهواا

ياهوا .. ياهوا ياللي طاير بالهوا في منتورة طاقه و صورة خذني لعندهن ياهواا

,,,,

.. فزعانه ياقلبي تكبر بهالغربه .. ماتعرفني بلادي خذني اييييييييه خذني .. خذني على بلادي ..

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

,,,,

.. شو بنا ,, شوبنا .. ياحبيبي ,, شوبنا .. كنت و كنا تضلوا عنا و افترقنا شو بنا ..

.. شو بنا شوبنا .. ياحبيبي ,, شوبنا .. كنت و كنا تضلوا عنا و افترقنا شو بنا ..

,,,,

.. وبعد الشمس بتبكي عالباب و ماتحكي ..تحكي هوى بلادي .. خذني اييييييييييييه خذني على بلادي ..

.. وبعد الشمس بتبكي عالباب و ماتحكي ..تحكي هوى بلادي .. خذني اييييييييييييه خذني على بلادي ..

,,,,

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

.. نسم علينا الهوا من مفرق الوادي وياهوا دخل الهوا خذني على بلادي ..

... : ياااازين الصوت و رااعيته ..

مشاعل "التفت بصدمه ومن الخجل و الحيا ضليت ساكته ونزلت راسي "

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-20-2010, 10:33 PM
في البدااايه حابه اعتذر عن التأخير ..
بس والله مررره انشغلت بسبب الجامعة ..

/////

اسيبكم مع الرواايه ...~

////









الحــلــقــة التــاســعــهـ :-

" زواجـــــــــــM&Mــــــــــــــي "

.. ماعاد تفرق لو تجي صدمتي فيك ..

.. صدمات عمري زودتني مناعه ..

.. متساوية عندي إذا قلت ما أبيك ..

.. كل شي أحبهـ متوقع ضياعهـ ..



... : ياااازين الصوت و رااعيته ..

مشاعل "التفت بصدمه ومن الخجل و الحيا ضليت ساكته ونزلت راسي "

بابا " وهو يقرب مني" : الا يايبه شمصحيك مع الصبح ,, دايم نجود بهالوقت نايمه .

مشاعل "بابتسامه " : احب اصحى الصبح .."وبرومانسيه" نسيم الصباح له طعم ثاني ,, والورود بالصبح تتفتح وريحة عبيرهاا تفووح ..

و الطبيعه تخضر ,, كل شئ بالصبح حلوو ,, يحسسك بنشاط وروقان وهدؤ ,, ابتسامه " التفت له " مثل ابتسامتك ..

نجود : لاااا و الله ,, تتغزلين بابوي .. بعلم عليك امي ..

مشاعل : ههههههه والله حلالي اتغزل فيه هو بعد باباتي ..

بابا : نجود ياييبه مشاعل غلاتها بغلاتك ..

نجود : ادري يبه ,, ابي العوزهاا شووي ..

بابا "يكلمني": ليه متعشيتي معنا امس ؟؟

مشاعل : كنت مصدعه شووي ,, وخذني النوم ..

بابا" باهتمام" : شلوونك الحين عسى خف الصداع ؟؟

مشاعل : الحمد لله ..

بابا : زين يبه مشاعل بغيتك بموضوع ,, وامك داخل تنتظرنا و انتي بعد يانجود تعالي مع مشاعل ,, بالمكتب .. احتريكم ربع ساعه تتلبسون فيهاا

"تركنا و مشي ,, كنا بالدرج الا نجود شابكة يدينها ببعض ,, وكأنها متوترة ,, بالبدايه سكت لما حسيتها تبطأ بالمشي ناظرتها وقلت " :

جوود عمري اذا تعبانه جلسي بغرفتك ,, ونا لحالي بروح اشووف شيبي بابا ..

نجود " بسرعه " : مشاعل للحين ماخذه على خاطرك من كلامنا أمس ؟؟

مشاعل "بابتسامه " : يمكن تضايقت بس اخذ على خاطري لااا ابدااا ,, مشاعل تنسى بسرعه,, ماتخلي بقلبها شئ ..

كملت : يالله جوود نتلبس بسرعه مابقي الا عشر دقايق عالربع ساعه .. وكل واحد راح على غرفته ,, دخلت اكرمك الله الحمام بسرعه و خرجت

طالعت باللي جبته من لبس .. بالاخير لبست بنطلوون ضيق من فوق ويبدء يوسع من فوق لتحت يوصل لنص الساق لونه لون التراب

و بلوزة ربع كم اورنج فاتح ,, ماحطيت شئ بوجههي الا غلوس ودهنت يدي كريم عالسريع .. خرجت لقيت نجود تستناني عند باب الغرفه ..

نجود "بنفاذ صبر" : شعوووله ماكأنك زودتيهاا ..

جيت اتكلم جرتني مع ايدي للدرج و بسرعه نزلتني لدرجة خفت لا اطيح .. وحنا عند باب المكتب ..

طالعت نجود الساعه بيدهاا ,,

نجود : شفتي شلوون تأخرنااا عن الربع ساعه خمس دقايق يعني عشرين دقيقه ..

مشاعل : جوود ...

قاطعتني : اووووووووش ..

طقت الباب ... بابا : تفضلوووا ..

دخلنا اثنيناا وشفت ماما جالسه لوحدها عالكنب وبابا عالمكتب ومن امس ماشفتهاا ,, شفتها تطالعني ..قربت منها وسلمت عليها

ابتسمت لي ونا بالمثل ..

بابا "بهدؤ" : حياكم .. جلسوا .. "هنا نجود جلست جنب ماما لان الكنبه تكفي لثلاثه بس هما قاعدين بطريقه ماتسمح لشخص ثالث يجلس ,,

فجلست بكنبه لحالي .. الله يستر شوراء ذا الاجتمااع .. قام بابا من المكتب و جلس بالكنب اللي قدامي "ونا الهدؤ هو اللي واضح علي رغم ان

داخلي تساؤلات "

بابا : مشاعل .. مرتاحه يايبه هني ؟؟

مشاعل "بصوت هادئ" : الحمد لله ..

بابا : عسى ماقاصرك شئ ؟؟

مشاعل "اشرت براسي لااء" ..

بابا بعد سكوت دام ثواني قال : يبه مشاعل , بغيت شوورك ,, عن الزواج ,, شلي نفسك فيه يبه ؟؟

مشاعل "ضليت ساكته مااقدرت اتكلم .. لا تسألوني ليه .. لاني مدري ليه.. مااتوقعته بيسألني .. قطع علي افكاري

صوت ماما "

ماما "بطيبه" : يمة اذا بغيتي شئ تكلمي ,, وللي تبينه ونقدر عليه بنصلحه لك .. غلاك من غلا ماجد ..

مشاعل : سلامتكم ماابي الا رضاكم ,, واللي تبونه سووه ..

بابا : مهما كان .. لك رايك يابنتي .. لا تستحين ..

مشاعل : تسلم بابا .. واذا استحيت فهذا مو عشانكم غرب لاا .. يمكن طبع فيني ..

بابا : متى تبين الزواج ؟؟؟

مشاعل "لاجوااااااااااااااااااااب "

بابا : ياايبه لا تستحين محنا بغرب ..

مشاعل "بحيا " : مدري ,, على كيفكم ..

بابا : زين شراايك بعد اسبوع يوم الاربعاء ؟؟

مشاعل " ماعرفت اجاوب ,, يمكن من كثر ماتحكموا فيني اهلي ,ماعرفت ارد عليه .. "

بابا : يابنتي ,, لزوم يكوون عندي خبر لاجل الحجز ..

مشاعل : مدري ..

بابا : انا كلمت زوجك بعد اسبووع ووافق ,, شقلتي انتي ؟؟

مشاعل : الراي رايك ..

ماما : زين عيل لزوم تقضوون بهاليومين .. وباسرع وقت ,, مابقى شئ ..

بابا : البطاقه معك والمبلغ اللي تحتاجينه سحبيه بدون شوور .. واذا بغيتي شئ هذاني معك وامك بعد موجوده .. ونجود ..

مشاعل : ان شاء الله ..

بابا : يالله عيل برايكم برووح وراي شغل ..

بابا : ام فهد مثل ماوصيتك ..

ماما : ان شاء الله ..

خرج بابا .. وماما بعده بعد ماوصتنا نص ساعه ونتجهز عشان نروح السوق ..

طلعت غرفتي ونا اتذكر يوم شاورني بابا ,, معقووله ابو زوجي يشاورني وابووي اللي جابني للدنياا ماشاورني ..

احمدي الله يامشاعل ,, انتي احسن من غيرك .. لبست عباتي ورحت مع ماما و نجود السوق ..

رحنا عالفيصليه ومابقينا طابق ولا سوق الا دخلنااه ..

رحنا ومن سيكرت و سيتي ماكس و هارفي نيكلز ونعومي ووايت لينجز وتامي و زارا و أن هارفي و أن وير و أ الى ي و ستراديفاريوس و أنوار

موتيفي و سيلفريدج و ارتبل ,, واللي قهرني نجود وربي انها ماتستحي ولا كأنه الا زواجهاا ولا هذي صاحيه جالسه بنعوومي وتنقي الاخت اللي عاجبها

وياليته يستر شئ من الجسم الا كله فاصخ ,, وعاري ,, بالاخير قلت لها : جوود بلاا عبط لو امووت ماالبس هالبس .. مجنوونه انتي ..

"ونجود ,, ولا كأنه قدامها احد .. ذكرتني برواء اللي تبيه تسويه ولا على بالهاا احد ,, "

كملت مشاعل : جوود حراام عليكي انا مااعرفه و تبيني البس هذا كله قداامه .. الله يخليك مااحب هالملابس ..

نجود "بنص عين " وتقلدني : مااحب هالملابس ,, تكفين سكتي لا والله افرج نعوومي عليك .. الحين انتي خبله ولا شلوون ..

هذا بدل لا تغرينه و تطيحينه بغرامك تقومين تقولين " وتقلدني للمرة الثانيه" لو اموت مالبس مجنونه انتي .. والله مب مجنون بالدنيا الا انتي ..

ورااك هبله ,, قلت لك ان بنات العايله والقبيله يمووتوون فيه ومااخذته الا انتي ,, تبينه يناظرهم وانتي تموتين قهر ..

انتي مايبيليك الا منيرة ,, قالت لي منيرة خلنا نشتريه لها بدون علمها لان هذي الهبله ماااتفتهم شئ ..

مشاعل "بشهقه ناعمة" : انا هبله .. طيب يانجود لو ايش مني اخذه اللي بتشتريه خذيه انتي ..

نجود "ولا كأن احد كلمها " : ايه ايه ,, ذلفي بس خليني اختار زين ,, بعدين شكري ربك اني ماخذت امي و تركتها بالكوفي شوب

ولا كان زمانك الحين اغمى عليك ..

" خرجت من المحل ونا اعصابي متوترة .. هذولا مهاابيل ولا ايش .. بيلبسوني هالبس .. حشى هذا مو لبس و حرام يسمونه لبس اجلس عريانه

ولا البس هالبس ,, احسه "ونا اتذكر اللي اختارته " وععععع .. وربي احس اني مااصخه لو لبسته ,, ونا عند باب المحل وبالي مشغوول

الا اشوف شخص مو بعيد ,, يأشر لي بجواله .. مافهمت بالبداية حسيت انه يقصد احد ثاني بعدين لما عاد الحركه كذا مررة ..

والتفت حولي مالقيت احد الا انا ,, خفت .. رجعت دخلت المحل .. ورحت لمى جوود ..

مشاعل : جوود ماخلصتي ؟؟

جوود : اوووف ,, شعوووله ذلفي ,, كنتي خارج شدخلك الحين ؟؟

مشاعل "بتردد " ونا لاصقه بنجود : جوود انا اخايفه ..

طالعتني جوود بإهتمام : شعووله شفيك نفس الصداع والم بطنك ؟؟

مشاعل : جوود انا ماقلت تعبانه انا قلت خايفه ..

نجود "بانتباه" : أي صح , مدري من قعدت ويا الخبله منوور وانا اتهبلت .. زين ليه الخوف ؟؟

مشاعل : شفت واحد برا المحل يأشر لي بجواله ماكنت اظن بالبدايه انه يأشر لي ولما تلفت حولي ماحصلت احد غيري ..حسيته يقصدني .

نجود : زين شسوويتي ؟؟

مشاعل : ولاشئ على طول جيت عندك ..

نجود : والله ماعندك سالفه ,, الحين هو اشر لك يعني فتحي البلوتوث عاد انتي من هبالتك مافهمتي ,, وبعدين هو مااكلك لا تخافين ..

جلست انتظر نجود تخلص ,, بعدها خرجنا وحصلت نفس هالشخص ومعااه 3 شباب بعمررة يلاحقوناا ..

مشاعل قلت لنجود : شووفيه هذا هو اللي كلمتك عنه ..

نجود "بثقه وعدم اهتمام" : ماعليك منه ,, هذا فاضي وحنا الشغل واصل رووسنااا ,, ودخلنا محل ثاني و ثالث .. بالاخير رحنا لماما ..

شربنا بارد ,, الله يهديهاا نجود ,, اشترت اشيااء كثيرة اخاف السيارة ماتشيل .. وبعدين من قال اني احتاج هاللبس كله ..

ماانكر ان ذووق نجوود عالي و متحضر ,, ماكنت اختار واشتري كثير لاني وااايد مستحيه من الوضع يعني استشاروني بالزواج

وش اللي ابيه ؟؟ وش نفسي فيه ؟؟ حتى المهر ما مسكته ,, وبابا متكفل بكل شئ ,, يمكن هذا اكبر سبب يخليني اخجل منهم ..

وشرت لي نجود كمن فستان سهرة ,,

والمصيبه الكبرى ان نجود اتصلت بمنيرة وجت منيرة كملت الباقي تخيلوا ياناس حوالي 10ساعات وحنا بالسوق وتغدينا ساندوتشات ماما ماكملت

ساعتين معانا الا تعبت ورجعت ,, .. رجلي بدت تألمني ,, والسبه اللف و الدوران بالاسوااق ..

رجعنا البيت على آذان العشاء ونا من التعب , روحت غرفتي ونا حتى اللي شرولي هو مدري عنه ,, صليت العشاء وسلمت على ماما حتى

ماتعشيت ,, وحطيت راسي ونمت ..

ومثل العاده الايام اللي بعدها انا و نجود ومنيرة بالسووق .. واخترت فستان من ايطاليا طلبناه طلبيه من المحل وخذو لي مقاسي ..

طبعاا دفعناا اكثر بحكم ان الفستان بيوصل بيومين .. وحتى المسكه والاكسسوارات كلها طلبيه ..

و بعد إصرار من منوورة هذي البنت لبشه الا بالغصب حمام مغربي و سونا ومدري وشووو . .. صحيح يوم كنت ببيت اهلي اصلح حمام مغربي

والبس كل شئ القصير والعريان ,, والبنطلونات و البديهاات ,, واقمصة نووم بس هالاقمصه بناتيه يعني مهيب فاصخه لهالدرجة ..

والله انها ساترة قدام اللي شرووه ..

ماباقي عالعرس الا يومين وماتنحسب الا يوم وليله يعني اليوم الاثنين وباقي يوم وليله عالزواج والله اني متووترة مدري ليه حاسه قلبي

مقبوووض ,, يعني الحمد لله دانه و كلمتها و تطمنت عليها حتى ان بابا و ماما عزموا كل اللي بجدة .. وكلمت شيخه و تطمنت على حالة دانه

منها و خبرتني ان دانه من يوم كلمتها تحسنت ,, ويوم عرفت زواجي فرحت و خيطت فستان سهرة لزواجي رغم انها ماتحب الخياطه و تحب

الجاهز .. وحتى رواء بخير و ماجد ,, طلبت من رواء تجيب ماجد ,, مع انها قالت لي ان ماما رافضه و هالشئ احزني ,, وبان حزني على ملامحي ..

حتى نجود و منوورة وماما لاحظوا بس الحمد لله انهم اعتقدوا انه توتر ماقبل الزواج ,, صحيح اني كنت موترة ,, ومشاعر كثيرة امر فيها مو

لاقيه لهاا تفسير ,, قلت يمكن ضغط نفسي ,, مدري شفسر الي يصير كل شئ بسرعه ,, رغم الهدؤ اللي بالبيت الا احس بربكة الكل و انشغاله

بهالزواج .. اليوم كان معاد البروفاا لفستان العرس .. رحنا المحل لبست الفستان و رفعت شعري وخصل منه على اذوني ,, ووجهي خالي من

المكياج .. خرجت من غرفة التغيير ,, ووقفوا كل من نجود ومنووورة ,,


نجود فاتحه فمهااا ,,, ومنوورة تقول : الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله فهد ... وتزغرط

مسكينه جوود من صوت منوورة اللي فقع طبلت اذنهاا نقزت من مكانها تقول : حسبي الله عليك من مرة الحين هذا صوت ,,

والله ولا صوت انفجار ..

منوورة : ضفي وجهتس ,, ماتشووفين القمر اللي طالع بالنهاار ,, وربي بينهبلووو عليك ,, اخاف خالي يموووت بمحله من الزين ..

"وقامت تغني " احلى من القمر هي ,, واحلى منهاا بشووياا .. وتصفق بيدينهااا ..

وناااضحك على خبالهاا ..

اما نجود " واحس انها شوي بتنفجر " : منوووور بلا فضااايح انتي ووجهك درينااا انهااا قمر واحلى من القمرر وهذا مو جديد ..

ممكن تقفلين هالتم .. عن الفضايح ..

منوورة ولا عليهاا من نجوود ونا اضحك عليهم وربي لو بشبهم بقول انهم توم وجري <<<< اخس يالتشبيه عن لا تسمعنا منوورة بتذبحنا

باللقافه منهي توم فينا و من هي جري خخخخخخخخخ ..

جت جوود تشوف لي اذا يبيله تصليح الفستان لاحظت ان الوسط شووي وسيع وضيقناااه والطرحه كانت وااايد طويله

المهم قالو لنا ساعه و يخلصوون خرجنا نشوف الاشيات الباقيه ووصلنا السواق انا و منوورة للكوافير ,, اما نجود فراحت للفستان تستلمه و تدفع

الباقي ..

وحنا عند الكوافير ,, كل اللي في بالكم سوويته رغم اني احس مايحتاج ,, حتى شلت شعر جسمي ,, وصلحت تنظيف لوجهي ..

اما الحنه ,, وعععععععع مااحبهااا ,, منوورة حاولت فيني تتصل عالحرمه تجي تصلح لنا حنه قلت لها اذا تبوون سوو لكن انا لا يعني لاااا

باالنهاايه جت الحرمه و صلحت لنجود و منورة والحرمة بتصلح لنجوود ,, دق جرس البيت ,, ماااستغربنا اكيد اللي بالقصيم بيجووا واللي

بالشرقيه .. من كثر مااجوا حريم اخوان نجوود ,, وكانت المفاجأة وهي أصيل ,, والله كان يووم وناااسه على قولت منوورة ..

لكن مقدر اسرد لكم هالايام و بالذات يوم الحنه لانه ملئ بالاحداث يمكن ماتهمكم خصووصاا منورة لو بنحكي عنهاا مابنخلص ..

كل شئ صار جاهز تقريبااا و باكر هو اليوم الموعود .. ولليوم ماجوو اهلي من جدة رغم اني مو متشوقه لاحد منهم الا للبعض ..

قالو انهم باكر الصبح بيوصلوا وحجزوا بفندق ,, مااعزمتهم على بيت ام فهد ماحبيت يشوفوا الجفا والبعد بيني و بين اهلي ..

لا ماما ولا بابا اتصلوا يسألوا اذا احتاج شئ ولا لاء اصلاا ماابي منهم شئ ربي عوضني و الحمد لله بناس يسووو ن قبيله ..

هذا كان يوم الثلاثاء بالليل والافكار مازالت تدور براسي هذا اخر يوم لي عازبه باكر بكون معه.. مع زوجي المجهول مع الغريب اللي صرت له وهو

صار لي ولا عرفني ولا عرفته ..

جفاني النوم للساعه 2 بالليل ,, قمت توضيت و صليت ركعتين كالعادة قيام ليل ,, ودعيت ربي يوفقني بحياتي ,, و ينسيني الماضي و اهلي

واني اقدر اهب هالزوج اللي بدون مايدري اهداني اهل زي العسل ,, ام حنونه تضمني وتصيح علي سوت اللي ماسوته امي ,,

واب صرف علي دلعني و عيشني اميره ,, شاورني بكل شئ بزواجي ماحسسني اني مرت ولد لا بالعكس حسسني اني بنته وهذا زواج بنته ..

آآآه شقوول ,, نجود حسستني باخووه فريده من نوعهااا ,, منيرة وياحلووها هالبنت احس اني مقدر اعيش بدونهاا الحياه معها لها طعم ثاني

علمتني الضحك والونااسه .. انسانه رائعه ,, وعبالهااا ياحبي لهم عوضوني عن اخوي ماجد امووت فيهم وهم بعد احسهم تعلقوا فيني ,, وفهد

ماتوقعته لهالدرجه يتغير ناحيتي ,, صارت بينا كذا موقف

من يوم جاء البيت ,و احس اسلوبه معي تغير .. حتى نظراته فيها حنان .. خصوصا بعد الموقف اللي استوى ..والله انه احسن عن اخوااني اللي ياما وقفت معهم لكنهم

وقفوا ضدي .. الحمد لله يارب لو اايا كان هالزوج انا راضيه فيه دام هذولي اهله فأنا اغليه من قبل لا اشوفه وسبب غلاه اهله اللي هم اهلي ..

بعدها حطيت راسي عالمخده وعلى وجهي ابتسامه ونمت ويااآآآمالي لحياتي الجديدة ..

XXXX

فهد

كافي أني أسمعك من همستك

وكافي أني مستحيل أنسى هواك


"اللهم لا اعتراض " هذا اللي فهد يقوله .. مازالت رجلي مجبرة لاجل يلتئم الكسر .. وباذن الله بيلتئم ,, طيب هذا " وهو يناظر قلبه " شلون

بيلتئم ,, يالله مو بيدي ,, مقهوور واحس اني بهدم مدينه بسبة هالقهر ..

الملاك اللي شفته و دخل قلبي من غير مايدق بابه .. بتكون اليوم قلب و قالب لاخووي ,, ياربي اخووي ,, تكفى يارحيم ابعد عني هالافكار الجنونيه

اللي براسي مااذنسى الموقف اللي جمعني فيهاا يوم جووه من السووق ونا كنت بالصاله اللي يشوفني يقول يتابع له مسلسل ولا شئ ونا عيني

عالتلفزيون بس قلبي مدري ووين ,, ويم شفتها داخله بعباتها ,, قلت هذا هو قلبي معهاا هي ..

ناظرتني ونزلت راسهاا ووالتفت عالدرج بترووح ,, الا وقفتها وقلت : مشاعل " واحس ان قلبي يرجف لا نطق اسمهاا " وقفت مكانها و شوي

شوي التفت علي وهي ساكته وكأنها مستغربه مني .. كملت : السموحه ان يوم غلط عليك ,, ياليت تعتبريه غلطه و ماتتكرر,,

ادري انك ماتطيقيني هذا اذا ماكرهتيني ,, لكن الانسان خطااء ومن اليوم خلنا نفتح صفحه جديدة انتي مرت اخوي "قلتها بصعووبه"

ونا اعزك ومعزتك من معزة اخووي ".. ماردت علي وحسيت بطعنه بقلبي لانها تكرهني لومت نفسي وكرهت ال\دنيا ماحسيت الا بعطر ريحته ريحة

حلااو ,, شفتها وهي تناظرني بيني و بينها مسافة متر ونص .. وتقول " : معذوور ياافهد يااخووي " لما قالت اخووي كل السعاده اللي حسيتها

بقربهاا تلاشت لانها صحتني من الاحلام للواقع .. " ترضى اني اقولك اخووي قالتها بنعوومه ورقه تغصب اللي حولها يخضعوا لهاا .."

مع ان قلبي نطق بلا ,, الا ان لساني خاني وقلت : اكيد وانتي اختي الصغيروونه <<<< طبعاا هذا كله على ونجود موجودة وهي فرحت و من

فرحتها ظلت ساكته ..

وناظرت نجود وبمرح قلت : خلص نجود جت الللي اصغر منك و بتاخذ الدلع كله ..

نجود وبعيونها دمووع : فديتهاا خلهاا تاخذ كل اللي عندي فدااهاا ..

جرت مشاعل بطفرله لنجود وضمتها ,, تنيت اكون بدل نجود رجعت استغفر ربي و استعووذ من ابليس ..

قلت : شعووله "طالعتني نجود بطريقه معناها هو انت تموون " رجعت استدركت الموقف وقلت ,, الحين بما اني اخووك اموون عليك

صح شعووله " وبنعومه " ايووة صح خذ راحتك ..

قلت : خلص اجل شعووله مااوصيك على اخووي خليه بعينك "شفتها نزلت راسها و يازينها وهي تستحي ,, مااقدر ياربي مقدر.."

واذا غلط عليك ولاشئ لاتنسي عندك اخو بالرياض يحميك ومايرضى عليك ولو كان اخوه من دمه و لحمه ..

الله يوفقكم و يسعدكم ,, ماانتظرت جوابها لاني مشيت ونا ارتكز على عصاتي .. قلبي صار مثل رجلي مكسوور ..

XXXX

نــجــود

بعد ماوصلنا منيرة على بيتهاا ,, وتأخرنا عند البيت بسبت عيالها القروود الا متشبصين بشعووله مايبون يفكونها ,, صج قروود ..

دخلنا البيت الا فهد بالصاله طبعاا مثل العادة شعوله ماتقعد ويا فهد وهي طالعه غرفتها نادها و استسمح منها ..

ووصاها على ماجد ,, وهذا الشئ زاد حبي وفخري بأخووي .. فهد دوومه شهم صاحب نخووة ,, و ياحبي له يوم شفته يكلم مشاعل حسيت

بعيونه كلام غي مدري يمكن يتهيأ لي ,, وش اقولكم عن هالاسبوع و الله اني تعبااااااااااااااااااانه واللي تعبني زووود هالمنيرة و ربي لوعت كبدي

افففففففف ,, فرحاانه وخايفه .. فرحانه ان مشاعل بتصير لنا و بتكون لماجد ,, وبنفس الوقت خاايفه عليهاا .. خايفه عليهاا من ؟؟؟؟

XXXX

مــنــيــرة

اخييييييييييييييييييييييرااا ..

مااادريتم باكر عرس شوشو وخالو وووو ماجد ,, والله اني فرحااانه من قلب ,, ودي ارقص من الونااسه ,, لكن هذي نجوود ماتخلي خلق ربي

بحالهم ,, ايه شبغيت اعلمكم ايه ,, خاطري تشووفون فستان مشاعل ,,

الا جلاديووولاس حبيبتي ( بدت المصلحه ) عادي لو تحطين صورة الفستان ولا همبعد هذا ممنوع .. <<< منووور قلبي وجهك عطيتك وجه

انتي وسوالفك اللي ماتخلص ..

Cut << cut

ااااسفه بس اذا بقينا على منوور مابتشوفون مشاعل و عرسهااا ..

بــــــــــــــــاك

XXXX

اليوم هو يوم عرسي و الناس من الصباح صحواا الا انا نايمة ,, صحيت على أذان الظهر .. فتحت عيني الا اصيل قدامي ..

أصيل بابتسامه شاقه الحلق : صباحيه مباركه ياعروووسه ..

مشاعل " ونا وجهي مع صباح الله خير صار طماط ,, شعر جسمي احسه وقف من كلامها ": لا حول و لا قوة الا بالله ..

أصوول هالكلام ماينقال الحين هذا بعد .... " وسكت " ..

هنا ضحكت أصيل وماتت ضحك ,," هذي البنت مااراح افهمهاا "

أصيل : ادري بس حبيت العب عليك . . خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ ..

مشاعل " اطلعا بنص عين " : الحمد لله و الشكر قاعده مع بزراان اناا ..

طنشتها و نا قايمة قالت لي اصيل : ميشو ترى البنات سبقووك للصالون وانتي بعد لزوم تتجهزين ترى مابقى شئ..

مشاعل : يعني تركوني و راحوا بالحالهم ..

أصيل : شلوون تركوك بالحالك ونا معك ,, ولا مااملى عينك انا ؟؟

مشاعل ونا عند الحمام اخاف تسوي فيني شئ تراها متوحشه : لااااااااااااااااااااااااااااا ماتملي .. هههههههههههه

دخلت الحمام عزكم الله ونا اضحك واستحميت براااحتي و خذيت وقتي ابي التتوتر يزول ,, حسيت التوتر بدء يقل بس الارتجاف زاااد ..

لبست لي بنطلون عالماشي و بلوزة بأزارير عشان اقدر افكها بسهوله يوم البس الفستان ,, ولبست عباة مفتوحه تتقفل بإزارار..

ورحنا للكوافير حصلت منيرة و نجوود خلصوا قبلي انا و اصيل ,, وراحوا عالقصر على طوول وبقيت و ياااصوول ..

خلصت بس ماتلبست لان الفستان بالقاعه ,, جاء اخذنااا حمدان ابو اصيل .. ورحنا دخلت من باب العروس ..

طبعاا اول من شافني كانت ماما .. كبرت و صلت عالنبي و صارت تقرأ علي ماتدرون شلوون فرحتي يوم اشووف اهتمامها فيني .. احسن عن امي

اللي ضربتني كف بيوم ملكتي الحمد لله ,,

طبعاا زفوني لحالي مااستغربت هالشئ ,, لان بملكتي اتزفيت لحالي ,, وزفوني على اغنية راشد و نوال حقت مشاعل ..

بعدين اعلنوا ان العريس بيدخل .. بصراحه حنا عندنا بجدة العريس و العروس ينزفوا سواا ,, لكن هنا العروس تنزف بعدها يعلنوا ان العريس و

وابوها وابو العريس بيدخلوون ..

ونا منزله راسي بالارض ,, اشوف اقدام تتوجه ناحيتي ونا ارتجف خوووف .. اول شخص سلم علي كان بابا ,,

ايه بابا .. ابوي اللي جابني للدنيا مدري ليه حسيته غريب عني ,, وكنت بارده معه ببقووة ..

وثاني شخص كان بابا بو فهد سلمت عليه بحرارة وحب ,, وضليت ماسكه بيده يمكن بحسس نفسي بالامان واااخر واحد وعلى مااعتقد هو زوجي ..

ماناظرته و راسي بالارض وعيوني مغمضه باسني بجبهتي .. حسيت باوصالي تهتز من داخلي ما قدرت ارفع عيني له .. ويوم ابتعد عني حسيت

ببرودة .. واسمع الكل يهنيه و يوصيه علي ,, لا شعووريااا التفت له ,, وكانت المفاااجأه اللي صدمتني ..

و ماعدت بعدها اقدر اتحرك ..

نزلت رااسي بالارض على طووول ماعدت اهتم باللي يسلم ويكلمني ,, ماعدت اهتم باللي حولي .. اسلم ونا مدري من اسلم عليه ..

ماسمعت شلي يقولونه رغم اني حاسه بناس يكلموني بس انا مو معهم ..

صحيت من اللي فيه على صووت ماما ام فهد وهي تقول يالله بنتي تغطي زوجك برا ينتظرك ..

لبستني نجود عباتي و منوورة تساعدها و اصيل تشيل لي المسكه و نا مو حاسه غير بظلام قدامي ..

لبست نجود العباة و مشت معي وركبت سيارة مدري مع منووو ؟؟

الى ان وصلنا للفندق .. ونجود كانت معي حتى بالسيارة بس انا مادريت الا يوم دخلنا جناح الغرفه وساعدتني افك عباتي ..

نجود : شعووله الله يوفقكم ان شاء الله قولي ااامين .. " بس انا مارديت عليها " .. ادري انك خايفه و عاذرتك ,, واللي متأكده منه ان اخووي

بيذووب بجمالك وغمزت لي ,, سيحيه لا تنسين .. راحت نجود ونا لساتني بفستان فرحي .. واقفه وظهري عالباب ..

الا سمعت صوت الباب ينفتح واتسكر حسيت روحي تسكرت .. وظليت مثل ماانا

ماجد : مبروك ...


^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-20-2010, 10:35 PM
الحــلــقــة العــاشــرة :-

"مــــ مشاعل ــــ مشاعل ـــاجـــ مشاعل ــــ مشاعل ـــــد "

ياللي تغركـ ضحكتي بعض الأوقات ..

أحيان بعض الضحك معناهـ × موتــــي ×

أوقات تلقاني أحاكيك بـــ سكــــــــات ..

يوم الكلام يموت داخل × سكوتـــــــــي ×

يوم الحناجر تحتضر فيها الآهــــــــات ..

واعجز عن الشكوى ولو طال × صوتــــي ×


نجود : شعووله الله يوفقكم ان شاء الله قولي ااامين .. " بس انا مارديت عليها " .. ادري انك خايفه و عاذرتك ,, واللي متأكده منه ان اخووي

بيذووب بجمالك وغمزت لي ,, سيحيه لا تنسين .. راحت نجود ونا لساتني بفستان فرحي .. واقفه وظهري عالباب ..

الا سمعت صوت الباب ينفتح واتسكر حسيت روحي تسكرت .. وظليت مثل ماانا

مـــاجــد : مبروك .... .. مبرووك عليك انا ..
" الصمت و السكون كان سيد الموقف " ..
الا ماقلتي لي شسمك "باستهزاء"؟؟ <<< لااااحوول هذا سؤال ؟؟؟

" ونا مثل مااناا واقفه و ظهري له ,, ساكته حتى صوت انفاسي اختفى كأني تمثال " مشاعل : .................................................. ..

كمل ماجد : يعني مابتردين ,, " سمعت صوت ثوبه وهو يقرب مني وهنا غصب عني بعدت عنه وجسمي يرجف ,, "

ماجد "بقهر" : براحتك ,, واذا ضنيتي اني بترجاك تبطين ماترجيتك ... انا ابوي ماترجيته ووافقت اخذك .. لا تاخذين مقلب بنفسك

,,,,,,,,,,,,

مدري شفيك زين لاجل امي اصرت عليك ,,,, "وباستفزاز"
ونا اشك بك شئ زين ,, ولا ليه ابووك صرفك بسرعه لناا .. ولا حتى تشرط عليناا ..

وبنات القبايل ينشرط عليهم .. مب مثلــلك "بعدها سكت"..

سمعت صوت شئ ينفتح على مااظن صوت دولاب ,, ماطول وهو خارج فتح باب الغرفه .. الا .."

مشاعل ونا بمكاني قلت "بغرور اقلده": الله يبارك فيك اناااااااا .. " لا تسألوني شلوون جاتني قووة اتكلم ولا الصوت من وووين طلع "

.. " وباستهزاء يماثل استهزائه"على فكرة عيب عليك رجال طول بعرض تنغصب ,, وعلى ايش؟؟ على زواج .. من جد احزنتني .. حسب علمي

البنت اللي تنجبر ..ونا البنت ماانجبرت ,, اما انت فمجبوور .. مأساة صراحه .. " وبتريقه وااضحه " ووين الديمقرااطيه ؟؟ وين حرية الرأي ؟؟

<<<<< ايييييييييه صفقوا لهااا واخيييييييييرااا ,, عطيه شعووله ,, الرجال مايجوون الا بكسر اخشامهم .. وهذي صفقه من اختك جلاديولاس..

عــــدنـــــــــــــــــــــــا

خلص دامك احزنتني بعلمك شسمي .. انا مشاعل ..
واذا بابا ماا شرط عليك لاننا نشتري الرجال ,, لكن هالمرة بابا ماعرف يشتري "بقهر"

ظنيته بالتجارة مافي مثله ,, اثريه انغش .. عموماا " سكت شوي "

و بعدها كملت مشاعل : انا مو ميته عليك .. واذا خايف علي اخذ مقلب بنفسي فبطمنك وقولك مو انا اللي مهزوزة شخصيه

عشان اخذ مقلب بنفسي .. ووشكراا عالاهتمام .. <<<< احلى يالخطيييييييرة .. والله صارت شخصيه البنت ..

" توقعت انه يرد علي .. لكنه مارد ,, لدرجة شكيت بوجوده .. توني بالف وجهي اشوفه سمعت صوته يقول "

ماجد"بعصبيه حاول يداريهاا لكنها واضحه" : وش ذي الاخلاق .. عرفوا اهلك شلوون يربونك .." هالكلمة اثارت نفسي .. شسوو له اهلي .. اول

اخوه فهد و الحين هوو " كمل : بليلة عرسك واللسان شطووله .. ما باقي شئ بسنة تقولينه .. " استغربت من كلامه شقصده سنة "

ماتوقعت منك شئ اقل من اللي شفته و سمعته ,, شتوقع من وحده مثلك لا اصل و لا فصل والحين اضيف لهالقائمة الاخلاق وعدم التربيه ..

وهذا واضح من اللي لابسته .. " ونا حاسه فيه يناظرني من طريقته بالكلام ,, كأني وحده رخيصه .. اذا انا كيذا اجل ليش واافق "

كمل ماجد : ولا هذا فستان عرس اللي يشووفه يقول قميص نوم .. وان ظنيتي انك بتغريني ,, لا والله لو اشووفك عاااريه قدامي مااالمستك ..

" وبصوت عالي يدل على غضبه " تفهمين ولا افهمك ..

مشاعل "من قهري ما عدت اتحمل مشيت لمه وهو خارج مابيني و بينه الا نص متر" وقلت : من تظن نفسك تشتم اهلي هااا .. ماغلطوا عليك بشئ

..و اذا مااغلط عليك ولا على اهلك .. ماااسمح لك ولا لعشرة مثلك يخطوون علي فاهم ولا افهمك "باخر كلمتين قلدته "

<<<< و الله وطلعتي شئ شعوووله ..

و بهالحظه التفت لي وعيني بعينه .. وليته ماالتفت .. احساس رهيب .. مايحس فيه الا اللي جربه .. ايدي ترجف ,, فكي واسناني بدت تصطك

ببعض .. سامعه صوت معدتي وهي تصوصو على قولة اخوانا المصريين .. شوي الا قولوني بدء يألمني .. ماحبيت ابين له ضعفي ..

بيظن ان كلامه و اسلوبه اثر فيني ويمكن وسامته و جماله ..

<<< حشى ماصارت .. بالاسكيموو حنا فكك واسنانك تصطك ولا بمجاعه بطنك تصوصو ,, الا فيلم مصري ..

ملحوظه :
(( المرأة لو بينت مرة ضعفهاا للرجل بياخذها بهالنقطه ان بغى يقهرها يستغل ضعفهاا لانه يدري بيكسب بهالطريقه سواء بالرضى ولا بالغصب))

<<<< احلى يالفلسفه ...

عـــــــــــــــدنـــــــــــــــــــــــــــــــا


والصمت ... شلوون اوصفه يعجز لساني عالووصف ..

عيونه ناعسات كبرها كبر الدنيا تهت بها ,, نظراته تشدني له كلها رجوله وقوة ,,

خشمه سيف حاااد من حدته يجرح كل من يقرب منه ,, نفسي المسه واجرب حدت اطرافه ,,

فكه وتقاطيع وجهه طرق ووجهاات ودي امرغ بهاا يديني ,, عساني اوصل لحل غمووضه وتوهاني

جسمه ولا جسم فنان .. احس الثوب عليه فتان .. والشماغ عطاه حلا و رزه .. وربي انه كشخه وهيهات اذا في احلى عنه ..

اللي اقدر اقوله الله لا يحط احد بمكاني .. مو قادرة اشيل عيني عنه احس عيونه مغناطيس يسحبني له ..

<<< جد مو شااايفه خير ولا تقز الرجال قز ..

ابي ادير وجههي مو قادرة .. قرب مني اكثر الى ان صار بيني و بينه مسافة أشبار ..

قال لي " و ضاغط على اسنانه من القهر " : ما تهميني .. واللي ابي اقوله اقوله ,, ايه نعم هلك غلطووا علي .. وغلطوا غلطه مااسامحهم عليهااا

ابددددد .. ابددد .. تدرين وش هو غلطهم ... انهم وافقوا يزوجوك لي ..

"بتهديد ووعيد" و بتدفعين انتي ثمن هالغلطه ..

من اليوم لسنه بنكون زوجين مع وقف التنفيذ مفهووم انتي من طريق ونا من طريق .. بعدها كل واحد بطريق و بطلقك ..

بدخل الحمام واخرج الاقيك "وبصووت عالي " براااا تسمعين ,, وجهك اللي فرحانه فيه ماابي اشوووفه .. وكلمتي وحده ولاابي اعيدهااا

دخل الحمام وسكر الباب وراه بقوووة هزتني ..

XXXX

مـــــــــــــــــــاجـــــــد


دخلت الحمام عزكم الله ,,اذكر ذاك اليوم ,, هو انا اقدر انساه عشان اتذكره .قبل حوالي سته شهوور ..

ضااق صدري يوم كلمتني امي عن العرس .. قلت لهااا ماابي اتزوج ماااااااابي

اذكر شلوون تعبت علينا .. تنومت بالمستشفى بسبتي ..

ام فهد : ماجد ياولدي طلبتك مااظنك تردني ..

ماجد " كنت مسند ظهري ويوم كلمتني امي .. جلست و تعدلت بجلستي " : جاك يمة فداك ماجد و طوايفه ..

ام فهد "بابتسامه " : طلبتك تتزوج ,, ونا اخترت لك البنت اللي تليق فيك وتصوونك ,, ماظن لها شبيه بالكوون ..

ماجد " عقدت حواجبي .. ماتوقعت هالطلب .. ولو دريت كان ماتكلمت .." : يمه تدرين اني للحين ماتجهزت للزواج ولا فكرت اتزوج

يوم اقرر بجيك واقولك لا تحاتين ..

ام فهد : انت قلت لي جاك وبوفهد مايرد لي طلب هقيتك مثل ابووك ..

ماجد : تكفين يمه طلبي أي شئ ثاني لو بغيتي حياتي فديتك بها لكن اتزوج الحيين لاااا .. مقدر..

بو فهد" سمع كل الكلام اللي دار وهو على علم من قبل " : وليه ماتقدر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ماجد "يوم سمعت صوت ابووي وقفت ,, سلمت على راسه ,, وسألت عن اخباره "

بو فهد : ماعلمتني ؟؟ ليه ماتقدر ؟؟؟ ليه ماتقدر تتزوج ؟؟ شلي مانعك ؟؟

ماجد : يبه للحين ماتجهزت ,, ولساتني بالعشرين ..

بو فهد : وذا بالعشرين ,, بعمرك جبت حمدان وحصه و عبدالعزيز ولولووه ,,ماقلت لساتني بالعشرين .. ياولدي حلاته وانت بك قووة وعيالك

حولك وهم طولك و اذا على الجهاز بساعدك و بوقف معك ونا والحمد لله مب قاصرني شئ ..

ماجد " كنت اجيب ابوي من هنا يجيبني هو منناك .. بالاخير " قلت : زين بفكر وبرد لكم لكن انا اختار العرووس ..

بو فهد " وقف وطالعني بنظرة خلتني اكره نفسي" : وليه انت تختار لا يكون حاط عينك على بنت من هالبنات الصيع ..

ماجد "بهدؤ" : الله يسامحك يبه ,, من وين لي اعرف بنات و صيع بعد .. الله يسامحك .. ونا مااتزوج الا اللي ابيهاا .. واذا مصرين بدلكم اللي

ابيهاا , روحوا خطبوها لي ..

بو فهد : شووف كلام يوصلك و يتعداك ,, اذا بتتزوج تتزوج اللي حنا نختارها لك .. واذا مابغيت لا انت ولدي ولا انا ابووك ..

وياكثر عيالي ,, يسوونك ويسوون اللي بتاخذهاا ..

ماجد "بعصبيه .. لكن بصوات واطئ قدام ابووه " : يبه عندكم فهد ماتزوج للحين وهو اكبر عني بسنتين .. زوجوه ..

بوم فهد "بغضب" : انت بتعلمين شلوون اتعامل وياا عيالي ,, والله وخلفت وربيت ,, اثرني ماعرفت اربيك ..

قلتها لك ولا بعيدها واذا على فهد فهد اعقل عنك بمية مرررة ولا عاد تقوول كلمه عن اخووك .. ونا ماقلت فهد قلت ماجد ..

هذا اللي عندي .. " مشى ابوي ونا القهر بيذبحني .. شفت نجود عند الباب تناظرني وبعيونها كلام هو لوم ولا قهر ولا حزن

يمكن خليط من هذا كله ,, وامي جالسه تصيح .. خرجت من البيت ومن القصيم وحركت عالرياض .. وصلت بساعتين ونص الرياض

اتصلت على خوويي سالم : الوو

سالم : ياهلاا والله .. كل هذا اشتقت لي ترا امس شفتك .. مسرع اشتقت .. الا شخبار القصيم و الاهل ؟؟

ماجد : سالم ووينك ؟؟

سالم " ولهجته صارت جديه " : ماجد بك شئ ؟؟

ماجد : سووويلم رد على قد السؤال ,, وووينك .؟؟؟

سالم : بكوفي الــ ..

ماجد : زين جاايك الحين ..

سالم : شلوون امس سافرت القصيم ..

ماجد : جايك " وقفلت السماعه ونا منيب طايق نفسي "

"وصلت و شفته برى الكوفي ينتظرني " جاء لمي عند السيارة ركب وسكر الباب ..

تكلم سالم : كان معي الشباب استأذنت وخرجت انتظرك ..

ماجد " حركت راسي بتفهم " ..

حركت السيارة ونا مدري على وين رايح ..

سالم "بهدؤ" : عسى ماشر ؟؟؟

ماجد : امي تبيني اتزوج .. " سكوت دام فترة مو قصيره"

سالم : انزين تزوج شفيها مصيرك الزواج ..

ماجد "طالعته " : تستهبل انت ,, انت ادرى الحين مستحيل اقدر اتزوج ولو بتزوج ماابتززوج الا وحده وغيرها منيب ماخذ لو امووت

سالم : صلي عالنبي يارجال مايبيلهاا سالفه ..

ماجد : عليه الصلاة والسلام ..

سالم : قولهم انك موافق عالزواج .. ودلهم على اللي تبيهااا ..

ماجد "بحزن " : قلت لهم ,, مارضى الوالد وقال لي كلام شين .. حتى انه قال لو ماخذيت اللي نختارها لك لا انت ولدي ولا انا ابووك ..

وامي صاحت واحس ان اختي زعلانه علي .. تعبان ياسالم ..

سالم : ماجد لو لك نصيب فيها بتاخذها واذا مالك نصيب ..

قاطعته : لا تقول مالي نصيب .. باخذها ان شاء الله باخذهاا مالي غنى عنهااا ..

سالم : زين يارجال ليه الزعل انا قلت لووو ..

ماجد : لو تفتح عمل الشيطان
قطع علي سالم : يارجال اللي ربي كاتبه بيستووي .. ماعليك الا بالدعاء لانه يرد القضاء

ماجد " اليوم سالم كل كلامه يذكرني بالر..."..

ماجد : سالم احبهـــا .. وربي احــبهااا .. مب ماخذ غيرهاا ..

سالم : ماجد انت مافكرت انها "بتردد " تزوجت .. "طالعته بغضب الا قال بسرعه " توكل على ربك بيحلهااا ..

كنت مقفل جوالي ماابي أي مكالمات لا من نجود ولا فهد واكيد بيوصل الخبر لمنوور وادري فيهاا ماترتاح الا اذا جابت راسي

هي اكثر انسانه قريبه مني حتى اكثر من نجود ..

رجعت البيت و القلق اخذ شغله .. بعد التفكير نمت

"ونا اللي كنت يوم احط راسي عالمخده انام .. تذكرت "

ضحكت على نفسي كان ماعندي همووم الحين الهمووم لراسي ..

باليوم الثاني ماحس الا بماي على وجهي .. فتحت عيني بقووة الا فهد وشكله معصب

ماجد : تستهبل انت ووجهك .. بزر تسكب علي ماي ..

فهد : اشكر ربك ماذبحتك للحين واكلمك بعقل .. قووم البس بنسافر القصيم ..

ماجد : وشوووو ؟؟لعب هو توني امس راد ,, ومن قال اني بطلع .. كنت هناك شلي جابك ؟؟

فهد : اللي جابني ياااخووي انت ...

ماجد : شتقصد ؟؟

فهد : شلي سوويته بامي امس ؟؟

ماجد : فهد تكفى راسي مصدع نمت متأخر .. وتعباان ..

فهد : ونا وش يهمني .. دام امك وابوك مااهموك .. ووين كنت من امس وحنا نتصل فيك .. وانت قافل جوالك ..

ماجد : يعني شتبوون ؟؟ الا وجع الراس .. قلت لكم مااابي اتزووج .. بقووة هو ؟؟

فهد : ماتبي تتزوج كيفك .. لكن اللي ماسمحلك هوو شلوون تصيح امي ورفعت ضغط ابووي والاسؤ ان امي ارتفع السكر عندهااا

وتنومت بالمستشفى وانت تدري انهااا تعبانه لها كم شهر على هالحال ,, هذي امك ..

قمت من سريري ولبست بسرعه حتى وجهي ماغسلته و طول الطريق وناا اقلب المواضيع ببالي وكل شئ استوى .. قررت قرار بنفسي

وبنفذه بإذن الله "

وصلنا المستشفى وكلهم زعلانين علي حتى ابووي ماكلمني جت اسلم عليه مشى ولا سلم علي .. وامي ماتبي تشووفني ..

دخلت بالغصب وتأسفت منهااا

ماجد : يمة لاتزعلين علي انا ماجد ولدك اخر عيالك .. تكفى يايمة لا تزعلين من ضناك ..

يمة قلت لك فداك ماجد و طوايفه ,, ومب ماجد سعيد الــ ..... اللي يتراجع عن كلمته .. متى تبيني اتزوج بتزوج ,, واللي تبينه

بيجيك لا تحاتين ..

سبعه شهور من كلمت امي وهي تدور عليها وضليت ساكت ادعي ربي ماتلقاها " شكرت ربي انها مالقتهاا " لكن امي مايئست الى ان حصلتها و

صار الزواج ,, اتذكر يوم الملكه لما رحت جدة .. ملكت وسافرت راجع الرياض ,, بدون مااخبر احد .. ونا متأكد ان ابووي بيعصب ..

ظليت بالرياض وعييت ارجع القصيم متعذر بالشغل ..مع ان منوور جلست تحكي لي عن جمالها الاخاذ واخلاقها و رقتهااا ماكنت استمع لمنوور

كنت اصرفها .. الى ان اتصل ابوي يقول لي لزوم اجي الحفله لانها على شرف زوجتي المحترمة ..

ونا راجع الرياض بالليل اخاف يصروون علي اجلس معها واشوفهاا ونا مالي خلقها .. خرجت بالليل وصديقي سالم بالسيارة ينطرني انصدم جسمي بشئ

سمعت صوت "برقه ونعومه " : جووود .. " انزاح الظلام بنور السيارة اللي ينطرني فيها سالم,, وضح لي الصورة , تفاجأت والمفاجأه

صدمتني بجمال مااوصفه

كانت قريب مني ماسكها مع وسطهاا وشعرها يطير بفعل الهواءمابينننا أي حواجز الا الهوا هواء القصيم

" وماادراك ماهو الهواا؟؟؟ "

وعيني تعلقت بأجمل انسانه بالوجود .. ما قد شفت بجمالها .. احد .. ابد .. ابد ..

اتذكر شلوون طارت خصل شعرهاا بفعل الهواا .. شكلهاا كأنها جايه من الخيال ابعدت خصلهااا باصابعي لامست خدودهاا

كنت وياها حاس باحساس ماحسيته قبل .. سمعت صوت اقدام .. ونور السيارة اختفى ,, واختفيت مثل النوور بين الاشجار وصلت لسيارة سالم

وهي سكنت خيالي ,, وطيفهاا دووم ببالي .. تمنيت اخذهاا معي .. كنت اتسائل من تكون ؟؟؟ اثريها انتي ..

انتي يامشاعل .. انتي هي نفسهاا اللي التقيت بها بالمزرعه انتي اللي سلبت النوم و العقل ..

يوم التفت اكلمها قبل شووي بالغرفه انصدمت فيهااا ظليت اناظرهاا واحس شئ يشتعل فيني

... كانت جميله والحين زادت حلا و جماال .. معقووله هالجمال لي اناااا ..

لكن مستحيل انسى ضغط اهلي والمشاكل اللي بسبتك مهما كان جمالك وتأثيره .. مستحيل انسى .. بتدفعين ثمن عذابي بتدفعين ثمن رميت اهلك

بتدفعين ثمن خسارتي .. وكل شئ ..

وياانا ياانتي .. يامشـــــــــــــــــــــاعــــل

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-20-2010, 10:37 PM
الحــلــقــة الحــاديـة عــشــر


" صــبــــاحــيــة .. M&M

.. [COLOR="Pink"]راح عنــي وتجاهـــل بغروورهـ إحساســي ..

عمــركــمـ شفــتوا * إنســانـــهـ *بليـّـا أنفــاسـ !

هــذي أنــا...! ..

صـرت // إنسانــهـ // بليـّـا شعور وإحسـاسـ ..


xxxx

مـــشــــــاعــــل

انصدمت من كلامه ايش قصده ؟؟؟ ايش قصده سنه وبعدين يطلقني ؟؟؟ ونا بحيرتي وخوفي ..

دخلت غرفة التبديل وكانت بها شنطي .. جلست ادوور لبس البسه ,, حسبي الله على ابليسك يااجود انتي ومنوور .. ولا هذا تسمونه لبس

ياليتني ماسمعت كلامهم ,, فستان العرس صحيح انا اخترته لان قماشه و موديله حلوو , لكني قلت لهم اركي اكمام .. رفضوا الاخوات جود

ومنوورة ... اتذكر لماشفته بالكتالوج

شكله خيال من عند الصدر ماسك بدون حبال وعليه فصوص كريستال تبرق مع الاضواء .. يغطي الصدر بس ..

عند نهاية الصدر و بداية البطن القماش ماله بطانه بهالمنطقه و بالسرة فص كريستال على شكل حلق .. والظهر كله لنهايته

عاري من الوسط لنهاية القدم نفس اللي بالصدر كله فصوص كريستال .. ومن وراءالفستان طوويل والطرحه اطول من الفستان

ونفس الطرحه تهبل كلها تبرق من الفصووص .. المكياج كان على برونز لان لون بشرتي برونزي وهذا بسبت حمام الشمس

بجدة كنا نصلح حمام شمس ,, ندلك جسمنا بالبخاخ ونتعرض للشمس ,, ومايرجع اللون الا بعد فترة اذا ماتعرضنا للشمس ..

خف اللون البرونزي الغامق وصاير لوني برونز فاتح مع المكياج بصراحه ماتخيلت نفسي بطلع لهادرجه ملفته ..

ونا ماشيه بالصاله ماطالعت الا بمنوور عشان احس براحه لان ماما كانت وراي هي و جوود .. ومنوور تسووي لي حركات تضحكني فيها ونا

مااصدق اضحك يمكن من التوتر ..

كان بغرفة التبديل مرايا كبيرة طويله .. جلست افتح شعري .. ياربي متى اخلص .. يمكن ساعتين ونا افتحه خبركم شعري يوصل لركبي

مرررة طوويل ,, وياشين الشعر الطووويل .. خلصت ونا شعري صاير يخرع .. طنشت شعري شووي .. جلست ادور شنطة المكياج تذكرت انها

عالتسريحه .. ايش ذا الحظ ؟؟ حصلت بجيب الشنطه الكبيرة فازلين و كيس مناديل صغير , يمشي الحال ..

الحمد لله خلصت من المكياج .. توجهت للشنط ادور شئ البسه ,,

مشاعل : ياربي ايش اسوووي ,, حتى بجامه مافيه .. غير اقمصة النوم وكل وحده اعرى من الثانيه ,, والله مالبسها قدامه بيظن اني ميته عليه

و قاعده اغري فيه .. بالاخير حصلت برموداا جنز و بدي عليه جاكيت خفيف ااخذته بسرعه ,, صحيح مايناسب لا الوقت ولا الظرف بس

احسسه ساتر ,, جلست افكر كيف اخرج واروح الحمام ابغى استحم .. مقدر اقعد اكثر من كيذا ,, شعري صاير كش ..

شوي شوي فتحت الباب ,, طالعت الغرفه ماحصلته معقوله بالحمام طول هالوقت .. شفت عالسرير منشفه مبلووله ..

والحمام بابه مفتوح .. حمدت الله ودخلت بسرعه طبعاا دخلت الحمام بعد مافصخت فستان العرس بغرفة التبديل ولبست روب الحمام

وكان معاي كريماتي وجل الجسم و الشامبو خلصت بساعه مابغيت انتهي وياشعرري .. ذبحني خلااص هذي اخر مرة اسووي تسريحه اعووذ بالله

شوي وبقطع شعري ,, تعبت من كثر مااغسله .. حطيت المنشفه على راسي والروب على جسمي .. رجعت غرفه التبديل بسرعه ..

نشفت شعري بسرعه موو راضي ينشف شلت المنشفه عن راسي ولبست ,, تعطرت بعطري المفضل بنكهة الفانيلاا ..

اخذت مخده من على السرير ,, فتحت الدولاب لقيت لحاف خفيف اخذته ويدي على مقبض الباب بفتحه الا انفتح قبل لا افتحه ..

رفعت راسي الا عيني بعينه .. تذكرت لحظتها يوم المزرعه .. ضميت المخده لصدري بقووة وكأني احتمي فيهاا من نظراته ..

نزلت راسي ادور مخرج لكنه ماشاء الله ساد الباب سد ..

بالاخير استسلمت و قلت : ممكن شوي بطلع .. " ماتحرك ,, واقف يقزني قز .. بعدها تحرك و وسع لي شووي مع ان اللي وسعه لي يعتبر ولا شئ

قدام اللي هو اخذه من وقفته ..قدرت اخرج من الغرفه .. حصلت خداديات ( مخدات صغيره للكنب ) الكنبه ماهي بمكانها ووحده طايحه بالارض

اخذتها وعدلتها شكله كان جالس عالكنب .. حطيت المخده انسدحت عالكنب توني بتلحف اللي انفتح الباب بقووة قمت واقفه من الخرعه ..

الا اشووفه جاي ناحيتي وباين عليه مو ناوي خير ..

قرب مني بالبدايه خفت مرررة منه شبيسووي .. اثريه اخذ المخده اللي اخذتها من الغرفه ووهو عند باب غرفته دار وجهه

وقال : لا عاد اشووفك ااخذه شئ من اشياتي لا تشووفين شئ مايسررك .. تفهمين ولا افهمك .. دخل الغرفه و سكرها بقووة

ونا اقول : لا حول ولا قوة الا بالله .. الحمد لله عالعقل ..

اخذت خدادية الكنبه وحطيت راسي عليهاا .. " احسه انسان مو طبيعي .. شسوويت له يعاملني لهالدرجه من الاحتقار .. يعني هو انغصب على

الزواج مني وهذا وااضح من كلامه .. ويمكن لانه متعصب مثل اخووه سبحان الله الاخوان لهم نفس الافكار رغم ان بابا ابو فهد عكسهم

وحتى ماما ام فهد و نجود عكسهم .. والله حاسه بلخبطه .. لا يكون عشان شافني بالمزرعه اخذ عني فكررة سيئه .. يظن اني

اعرض نفسي عليه .. افففففف ,, الى الان مو مصدقه كل هالصدف اللي بحياتي .. معقووله صدف ... لا هذا كله مكتوب بالقدر

وعلى هالافكار نمت ,, ونا مدري شيحمل لي باكر من صدف ..

XXXX

مـــنور

الحمدلله انتهى الزواج على خير مع اني ماكنت ضامنه ماجد ,, الله يوفقهم .. انا متأكده محد بيسعد خالي العصبي الا شوشو

حبيبت قلبي ... والله انها عسل و تدخل القلب بسرعه .. صحيح انها عكس خالي ماجد يعني هي هادئه .. انطوائيه نوعاا ما

غير انهاا رقيقه ودلووعه و شفافه ,, ماجد عكسها بالظبط اجتماعي .. عصبي شووي .. مافيه ولا شوويه رومانسيه ..

يمكن العامل المشترك الوحيد اللي بينهم هو انه فيهم من الجمال الكثير .. يالله اكيد عيالهم بيطلعون شئ ..

والفرح طااالع شئ خرافي .. ماصار مثله بالرياض .. اتحدى اذا صار مثل فرح ماجد ومشاعل ..

ياااه تعباااانه,, واللي تعبني الايام اللي دبشنا فيها لشوشو ,, هالبنت بدوون عقل اشك اذا بها عقل .. كل ماشرينا لها شئ عيت تاخذه ..

ولا اقمصة النوم ... شتقوول ؟؟ اييه "تقلدها بدلع": لوو امووت مالبسهم .. بس خسارة فلووس ..مسكين بابا عطاني فلوس اشتري بها لبس

مايدري انكم بتضيعوون فلووسه عالفاضي .. مااقول الا هي الفاضيه .. انا ادرى بماجد يبيله شوية شغل مشان يلين ..

والاغراء اول طريق ,, مابيقااوم .. تعلمووني فيه .. افااا انا منوور حبيبته وادرى فيه ..

" اتاوبت " خلص حلووات الم والله تعبااانه وابي انووم ..

..تصبحون على خير ..

XXXX

نــجــــود

يارب وفقهم .. يارب .. منيب خايفه على اخووي .. خايفه عالضعيفه اللي معه .. اخاف يطلع حرته فيهاا ..

ماجد مب من النوع اللي يسكت على حقه عكس مشاعل اللي تسكت عن حقهاا ولا تتكلم ..

يارب يتقبلهااا .. ويحنن قلبه عليهاا .. وتكون بقلبه و خاطره .. هذي البنت ماتنعاف ,,

محد بيتحمله كثرهاا .. هالبنت نعمه ..يارب وفقهااا واهدي اخووي ..

كل مااذكر بالزواج شكثر العيون عليهم ,, وبالاخص شعووله .. ماشاء الله تبارك الله .. طلعت خيال .. الله يحفظهااا ..

لكن لاحظت بينها وبين اهلها شئ .. لها اسبوع بعيده عنهم ومابينت أي شووق الا لبنات خالتهاا .. واختهاا ..

" لاتحزني على غيرك .. احزني على حالك يانجود .. آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه

متى ؟؟ متى ترجع ؟؟ تعبت ونا انطر .. تصبح على خير .. فيــصل "

؟؟؟؟؟ من هو فيصل ؟؟؟

XXXX

أصــيــل

هـــــــــــــــــــــــــاي شباااااااااااااب بنااااااااات .. <<<< هاااياات أأأصوول

احم احم الفارسه اصيل جاتكم ومعهااااا اخبااااااااااااااااااار ... احلى ياللقافه .. عدتكم منوور .. >>>> والله لا ااعلم عليك منووورة

أصيل (( تتمصلح )) : افااا جلايوووولاس .. اتطنز ويااك .. هذا ونا جايه اخبر الم .. خلص ماابي اعلم ..

رز وملوخيه : يالله عاد اصوول هذا وناا اللي ترجيت جلاديولاس تعطيك دوور ..

أصيل : والله انا ماترجيتيك تترجيناهاا .. يلااطشاااو.. الا اذااا جتني زوووزوو الكبيروونه فديتهاا تحبني مب مثلك تحبين منوور ..

دمعة السنيين : ياللله اقووول بعدووووووو دمعه جت وجا دووورهاا تسوولف و ياا اصوول

أصيل : وااااثقه الاخت ,, قلبي وجهك ,, ولا لك وجه للحين حاطه لناا بارات شقصرهااا ,, من كثر ماعذرنااك خلصت الاعذاار والحين بردها لك انا

ولا اذا على جلاديوولاس مابتردهاا ادري فيهاا هبله تحبك..

كارولين : اختي اصيل ارحب بك و ابدي اعجاابي بدورك وادائك .ودمــ ...

قاطعتهاا اصيل : ودمتي لمن يحبك حفظنااهاا كاروول ..

ليال : هلاا باصول الا اصوول ممكن توضحين لنا الغمووض مو فاهمه شئ

أصيل " بنص عين " : لياااااااالوووه ذبحتيني حسبي الله على ابليسك انتي والغمووض وجلاديولاس ذابحتنا

تقوول ليال مسكينه شايفه القصه غاامضه ,, تكفى ووضحواا لهاا ,, خفي يااختي عليهااا ..

Q8-angel : وااااااااااااااااااااااااااااااو اااصووول معنااا .. روووووووعه .. من متى وحنااا ننتظرك بكل شوووووووووووووق

أصيل : الا اختي ممكن سؤال ذااابحني امووت واعرفه وذبحت جلاديووولاس معي وش معنى اسمك ؟؟ تراني بدوويه مااافهم علميني واذا

عالانجليش منيب فالحه ..

جلاديولاس : أصووول ضفي وجهك عطيتك وجه انتي ووجهك .. خلص ووقتك وحنا مااخذنا منك شئ .. هذاا وجهي اذا خليت لك كلمة ,,

براااويك ..

أصيل : جلاااااااااااااااا ...........

Cut cut >>

عدنـــا

"برقه ": اممممممم هااا ..

ماجد : بلا دلع ... " ماكمل كلامه الا انا قمت وجلست ,, عين مفتوحه و عين مغمضه "

فتحت عيني كلها الا ماالاقي احد قدامي .. قلت يمكن كنت احلم .. وقفت بروح الحمام عزكم الله .. وماكان فيه الا حمام واحد بغرفة النوم .. يعني

لازم اطق الباب .. افففففففف .. الله يعديها على خير ..

طقيت الباب كذا مرة محد رد علي .. فتحت الباب .. مالقيت احد .. دخلت غرفة التبديل .. خرجت منشفه صغيوونه ليدي .. وطلعت صابونتي

وكريماتي .. رحت لمى الحمام اطقه محد رد .. فتحت الباب و دخلت .. شطفت جسمي مايحتاج استحم .. امس اتحممت ..

لفيت علي الروب وخرجت راسي من الباب اشووف اذا فيه هو و لا لاء .. ماحصلته تنفست براحه .. رجعت غرفه التبديل ..

والله هالغرفه لو مافي مدري ايش كنت بسووويه .. جينا للشنطه .. توضيت و صليت الظهر ..

مشاعل : يااربي انا والملابس بزحمه .. لو اني بالحالي .. كان لبست اللي ابيه .. لكن ...

بالنهايه حصلت تنورة من الجلد واصله نص الركبه لونها لون الفرو .. وجلست ادرو لي بلوزة الا ان وقعت عيني على بلوزة من الحرير ناعمه

لونها لون الفراوله كمها يوصل للكوع .. ومن عند الصدر مفتوح شووي بصرااحه شكلهاا انيق ومخصرة و ماسكه علي تبين

تقاسيم جسمي .. لبستها و لبست وياها بووت واصل للركبه ويغطيهاا ,, لون البوت بلون البلوزة .. وعليه ربطات

لونها بيضه .. غيرتها بربطات تناسب لون التنوورة .. ماحطيت شئ بوجهي الا غلووس بلون الفراوله لماع اعطى لون شفايفي الورديه لون احمر

مورد طعمه لذيذ اوصيكم فيه...

.. <<< يلعن الجووع و طواايفه .. حشى البنت صايره بمجاعه حتى الروج مابقته .. خخخخخخخخخ

ماحبيت احط لا شدو ولا احمر خدود لان خدودي وجفوني موردة .. شعري ويارب ارحمني من شعري مو عارفه اتصرف فيه ..

بالاخير سويته جدوله (ضفيره ) على جنب ونزلت خصل من شعري بطريقه مهمله .. حطيت وردة لونها قريب من لون البلوزة ببدايه الجدوله ..

بكذا انتهيت .. تعطرت .. وخرجت قبل لا يجي الاخ ماجد و يشوفني ..

فتحت الباب بسرعه الا وانا دعمت فيه .. مسكني من ذراعي رفعت عيني .. شفته يناظرني بطريقه مبهمة ماافهمت منها شئ

الا لما تكلم : هه صدق اللي قالووه.. اللي اختشووا ماااتووا .. " ماجد ..كل مالها بتحلوو .. لفتني ازرارا قميصهاا مفتوح .. تنرفزت ليه مدري "

مشاعل " استغربت من كلامه ,و ردت فعلي ماكانت غير ناظرت مكان مايناظر الا شفت بلوزتي مفتوح ازرارها اللي فوق و..

وجهي صار فراااوله .. الله ياخذ ابليسي .. احسن كيذا يعني سمعني كلاام .. اففففففففففف ..

ماجد " دخلت الغرفه ونا حاسس باحاسيس غريبه .. الله ياخذها بتغريني .. والله لو ايش مااسوي اللي ببالهاا "

مشاعل "دخل الغرفه وسكر الباب بوجهي .. هذا ليش اخلاقه بخشمه .. شسوويت له ؟؟"

خرجت بصالة الجناح فتحت التلفزيون .. قلبت بالتلفزيون معظم القنواات اغاني .. بالاخير اخترت قناة لان بهاا اغنيه احبهاا ..

حظي عيني لو تشوفك كل يوم .. حظها و انت تناظرها بضياء ..

نام فيها نام ونعس لا تقوم بالسعاده ياتباشير الحياء ..

حظي عيني لو تشوفك كل يوم .. حظها و انت تناظرها بضياء ..

نام فيها نام ونعس لا تقوم بالسعاده ياتباشير الحياء ..

انت يلي لك انا عمري اسووم .. وارخص الغالي بلا زيف و رياء

انت يلي لك انا عمري اسووم .. وارخص الغالي بلا زيف و رياء

والبقايه مالهم عندي لزوم .. قلبي و قلبك حبايب اوفياء ..

والبقايه مالهم عندي لزوم .. قلبي و قلبك حبايب اوفياء ..

حظي عيني لو تشوفك كل يوم .. حظها و انت تناظرها بضياء ..

نام فيها نام ونعس لا تقوم بالسعاده ياتباشير الحياء ..

غيبتك وجدان و احزان و هموم .. تتعب افكاري تسبب لي عياء ..

غيبتك وجدان و احزان و هموم .. تتعب افكاري تسبب لي عياء ..

ودي بشوفتك ماضي بالعلوم .. عن عيوني لا يباعدك الرياء..

ودي بشوفتك ماضي بالعلوم .. عن عيوني لا يباعدك الرياء ..

حظي عيني لو تشوفك كل يوم .. حظها و انت تناظرها بضياء ..

نام فيها نام ونعس لا تقوم بالسعاده ياتباشير الحياء ..

صدق اني مشتاق لكني كتووم .. اجبر عزومي و يمنعني الحياء

صدق اني مشتاق لكني كتووم .. اجبر عزومي و يمنعني الحياء

منزلي فوق الكواكب و النجوم .. وافي و سمعي على صوتك حياء ..

منزلي فوق الكواكب و النجوم .. وافي و سمعي على صوتك حياء ..

حظي عيني لو تشوفك كل يوم .. حظها و انت تناظرها بضياء ..

نام فيها نام ونعس لا تقوم بالسعاده ياتباشير الحياء ..

وش على عيني شافتك دووم ..دامك انت في نواظرها الضياء ..

وش على عيني شافتك دووم ..دامك انت في نواظرها الضياء ..

ماجد " كنت بالغرفه الا اسمع صوت التلفزيون وصوت اغنية خالد عبد الرحمن ونا اعصاابي توترت اكثر .. خرجت ومو شايف قدامي "

مشاعل : خرج من الغرفه و مالقيته الا مقفل التلفزيون وواقف بوجهي : انتي ماتستحين ولا الحياء طار .. اخر زمن بنات فاسخات حياء

ليه رافعه الصوت .. هااا تتحرين نفسك ببيت ابووك ولا بدرة العرووس .. هذا فندق .. الهدؤ مطلووب ..

مشاعل "قهرني اسلووبه معي .. شسوويت له تفكيرة ناحيتي شين " : ..... " مارديت عليه .. شمقت له بعيني ..وناظرته من فوق لتحت

وقفت و رحت لما الدريشه اناظر حديقة الفندق

ماجد " قهرتني بنظراته تشمق فيني لااا وتناظرني فوق تحت كأني مب عاجبهااا ,, والقهر راحت لما الدريشه .. وهي بهالبس .."

مشاعل : " جاء لمي وسكر لي الستارة وقال : انت ماتفهمين ؟؟الزمي مكان واحد ولا عاد اشوفك تتحركين ..

مشاعل " اعووووذ بالله .. ايشبه وراي وراي .. اعطيته ظهري ورجعت بالكنبه .. ونااا اناظر يديني والطفش باين علي ..

ماجد " والله لاا اوريها الحين اكلمها تقوم تمشي و تتركني .. "

دق جواله ورد : الوو

ام فهد : هلا والله بالعريس .. هلا بضنااي ..هلا بماجد ..

ماجد : هلا والله يمة ..

ماما : مبروووك ياوليدي .. الله يوفقك ويوفقها ويوفقكم جميع قول اامين

ماجد : الله يبارك فيك يمة .. اامين ...

ماما : شخبارك يمه وشخبار حبيبتي مشاعل .. عسى مرتاحين ؟؟ اعطيني هي

ماجد : الحمد لله .. يمةهي بالحمام اذا خرجت بتكلمك ..

مشاعل :" هنا رفعت عيني و طالعته ,, ليش يكذب .. وجعععع بيحرمني من ماما .. مالت عليه ليش يكرهني .. وجععع يعني انا اللي امووت فيه "

ماما : زين يبه سلم لي عليهاا وبسرعه نحتريكم عالغداء ,, ابوك ذابح له ذيك الذبايح لعيونكم ..يالله ننطركم عن لا تتأخروون ..

ماجد : ان شاء الله يمه ربع ساعه ولا نص بالكثير ونكون عندكم ..

قفل الجوال وقال : تجهزي بنتغدى عند هلي مسوين لنا عزومه ..

مشاعل " خداامته انا يتأمر .. شفته جالس عالكنبه .. ونا مثل ماانا ماتحركت "

ماجد"انقهرت منهاا تطنشني وجالسه " : تستهبلين انتي ووجهك ؟؟

مشاعل"ياربي" : لا حول ولا قوة الا بالله .. ترى الى الان وانا اخذتك على قد عقلك ..فاحترم نفسك ..

ماجد " قهرني بالبدايه برودها ,, بعده قلت ادبها ولسانها الطويل والحين تطنشني وتترادد معي قمت من مكاني ..

مشاعل "مالقيت نفسي الاوهو شادني له من ذراعي وصاك عليها بقووة لدرجه وجعتني يدي .." : أأأأأأأأأي .. جـــ .... "سكت"

ماجد "رافه حاجب و حاجب لا " : شكنتي تقولين ؟؟

مشاعل : ............ (لاجواب)..

ماجد : انتي صنجه ماتسمعين ؟؟ شكنتي تقولين ..

مشاعل : كنت بقول لك جربووووووووووووووووووووع

مشاعل " تداركت الوضع كنت بدلعه ,, بدل لا اكحلهاا عميتهاا الا مسكني مع رقبتي و ضغط عليها بقووة ونا حسيت باختناق ووجهي من الحمرة

صار ازرق .. ضنيت اني بمووت ..

ماجد : "بالبدايه قالت لي جــ.. وسكتت شكيت انها بتقول شئ لما سألتها ماردت و بالنهايه قالت لي جربوووع ماتمالكت نفسي وخنقتهاا بيديني

ضغط عليهااا بقووة .. ولماا انتبهت لوجهها اللي غدى ازرق .. تركتهاا ونا ارتجف غضب .. "

مشاعل : "تركني وطحت عالكنبه .. ونا التقط انفاسي .. والدموع تسيل من عيوني وتاخذ مجراها بخدودي .. ماكنت ابكي لانه مد يده علي ..

يمكن بكيت لاني حسيت ان الاهل سند للبنت سواء اخ ولا اب .. وانا الاثنين فاقدتهم ..لو كان عندي ابو مارماني هالرميه ولو عندي اخ وقف معاي

كان ماقدر يمد يده علي .. كان بيني و بين المووت شعرره ..

بعد ثواني ولا دقايق مدري ..

ماجد " حسيت بغلطتي يوم شفت دمووعهاا كان شكلهاا يكسر الخاطر قلبي نغزني عليهاا وكرهت نفسي .. انا عمري ما مديت يدي على خوااتي

شلوون امد يدي عليههااا .. بس هي استفزتني ... ياماجد انت منت من اللي يستفز سرعه .. لا تغلط وتحط اللوم عليهاا .. يمكن جماالهاا السبب

محد قالهاا تكون بهالجمال .. جبت لها كاس ماي ..

ماجد : شربي ..

مشاعل "ناظرته وهو يمد لي المويه .. مدري شلوون جاتني الجرأه و سويت اللي سويته .. دفيت يده وطاح الماي عليه ,, وبغروور " : لا تشفق

علي .. انا مااحتاج شفقتك ولا شفقة غيرررك .. فااهم .."قمت من مكاني .. ورحت عالحمام غسلت وجهي .."

ماجد : " جبت لها الماي وبدل لا تشكرني .. كبته علي .. حسبي الله عليهاا .. ونا مااشفقت عليها ولا شئ.. يمكن تكفير عن مد يدي عليهاا "

مشاعل : "خرجت من الحمام عزكم الله .. شفته جالس عالسرير .. طنشته و رحت غرفة التبديل ,, اخذت عبايتي وخرجت .. ونا البس العبايه ..

شفته يناظرني "

مشاعل : نعم خير ماعمرك شفت بنت ؟؟؟

ماجد : صدقتي ماعمري شفت مررة متزوجه فااااااااااسخه لهالدرجه ..

مشاعل : يااااااااااااااربي .. انت شتبي مني .. اخلص وعطيني من الاخر ..

ماجد : انتي بتروحين كيذااا ؟؟

مشاعل طالعت بنفسي وقلت : ايه كيذا .. ليه في شئ غريب ؟؟

ماجد : يابنت الناس لا تخليني افقد اعصابي .. تراك شفتي شئ بسيط من عصبيتي .. قومي لبسي شئ ساتر ..

مشاعل : وليش يعني ؟؟ هذا ساتر "وقصدي على اللي لابسته " ..

ماجد : انتي ماتفهمين لا تتراددين وياي .. وقومي غيري ..تأخرنااا ..

مشاعل : قلت لك هذا ساتر ومني لابسه غيره .. بعدين ماعندي لبس ..

ماجد " باستهزاء" : لااا .. حلفي .. زين من اللي شرى بفلووس ابووي كل دبشه .. ولا حرك شئ من المهر .. على مااظن ماكوو احد غيرك

والحين تضحكين علي و تقولين ماعندك ثياب ..

مشاعل " انقهرت من كلامه وقلت " : والله اللي عندي قلته واذا على اللبس خذه مااابغااه ..بله واشرب مويته كمااان

ماجد : ماعندك هااا " قهرتني كل الفلوس اللي صرفتها بلبسها و فستانها تقول ماعندي لكن انا باراويها تضحك علي "

مشاعل : " شفته مشى لغرفة التبديل استغربت رحت لمه .. جالس يفتح الشنط ..هنا انا الدم صاار بوجهي ياويلي بيشووف اقمصة النوم لحقته و

مسكت الشنطه وقلت : انتت ماتستحي تمسك شنطتي .. ابعد ,, مالك دخل باشيااتي .." جر الشنطه مني وفتحهاا ونا من الحيااا عيني بالارض "

ماجد : خذيت منها الشنطه بقووة فتحتها الا اشوف اقمصة نوم كل قميص اعرى عن الثاني ,,غير الثياب العاريه من قصير لعريان .. حسبي الله

عليها من مرة بتهبل فيني هذي كانت ناويه علي الحمد لله كشفتهاا قبل لا يغمى علي .. ونا ماسك ثيابهاا منيب قادر اتخيل اكثر .. لو شفتها بهالبس

شيصير .. حسيت بحرارة بجسمي .. ياولي سخنت بسبتهاا .. ناظرتهاا وهي مغمضه عيونهاا وراسها بالارض .. من اللي فيني قلت "

ماجد : بذمتك ماتستحين وياها لبس بتلبسينه ,, حشى فااسخ الحيااا .. هذا اذا فيه حيااا .. الحين ضيعتي بيزات ابووي على هالشئ "

مشاعل : على مااعتقد تأخرنا كفايه .. وممكن نتفاهم بعدين ..

ماجد " خفت انفاسي لا تفضحني " : خير بنشووف ..

طلعت من الغرفه بسرعه من قبل لا يكمل .. وانتظرته عند باب الجناح ونا لابسه و متلثمة وكل شئ ... خرجنا من الفندق

ركبت السيارة ,, شفتهاا مترددة .. وبعدها ركبت وراء ..

ماجد : يابنت الناس انتي شلي نااويه عليه بالظبط ؟؟

مشاعل : شسوويت ؟؟

ماجد : طلعي قدام .. سواق ابووك اناا تركبين وراء ..

مشاعل " بدون نقاش طلعت قداام .. مشى بالسيارة .. لما وصلنا بالشارع العام .. شغل المسجل على اغنية حسين الجسمي

بحبك وحشتيني لاكن بايقاع خليجي .. ونا على اعصابي لان هالاغنيه تفكرني بذكريات حاولت انسااهاا ولزوم انسااهاا ..

لما قربنا على بيت بو فهد ..

ماجد وطى عالمسجل .. وقال : ....

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-20-2010, 10:55 PM
الحلــقــة الثــانــيــة عــشــر :-

"لـــــقــــــ الأحبـــة ــــــــــاء"

هذا أنا حالي أحب الفراق .. ماشي بدربي وهو مشى بي

أعرف الهم وله أشتاق .. وكيف ماأشتاق وهو بالي

حالي أنا من عقب الأحباب ...شفقان ميت عليهم وهم والله ... مادروا بي




لما قربنا على بيت بو فهد ..

ماجد وطى عالمسجل .. وقال : ....انتي

مشاعل "وهو يقصدني .. بس قهرني قمت طنشته ماكأن احد كلمني "

ماجد "اخذت نفس لا افقد اعصابي .. سامعتني لكن تطنش .. اورريك صبري .. وبتشووفين "

ماجد : اكلمك ماتسمعين؟؟

مشاعل "يارربي " : نعم بغيت شئ .. استاذ ماجد .. تفضل كلي اذان صاغيه ..

ماجد : تستهبلين .. لكن دوااك عندي بس مب وقته .. ياااويلك ان سمعت شئ يحصل بيني و بينك عند هلي بتشووفين اللي مااشفتيه ..

مشاعل : اولاد الحمايل مايهددون ياااا.. "سكت .. قصدت هالحركه "كملت : وبعدين مو مشاعل اللي تنشر اخبارها وخصوصياتها عند خلق الله .. وقفنا

عند باب الفيلا .. خرجت بسرعه بدون ماانتظره يوقف بالكراج .. توجهت للباب .. ونا عند الباب مسكني مع يدي بقووة ..

مشاعل : آآآآآآآي .. مجنون انت .. كل شووي ماسكني مع يدي ..

ماجد "بهدؤ " : ماتمشين الا معي سمعتي .. لا تطالعيني كيذا منيب ميت عليك .. هذي مظاهر عشان امي ..

مشاعل " انقهرت منه ومن حركاته ,, حاولت افك يدي منه لكنه مو راضي يتركهاا .. "

دق جرس الباب .. وفتحت الشغاله ... وبدءت الزغاريط .. والصلاة عالنبي .. عليه الصلاة و السلام ..

واشووف ماما وكأنها مو ماما اللي اعرفها .. اول يوم جيت فيه القصيم كانت تعبانه والحين ماشاء الله بصحه و عافيه دووم العافيه لبسها ان شاء

الله

(( ملحووظه :- اخواتي بألم طلبتكم ماتردووني .. ادري فيكم بنات اصوول ,, اتمنى تدعوون لوالدة اختي دمعة سنين ,, واللي يتذكرهاا بصلاته

جزاه الله خير ..لانها واايد تعبانه .. دعاء المسلم لاخيه المسلم بظهر الغيب مستجاب .. ونا ياختي بدعي لك الله يقوومها بالسلامه ))

عـــدنــــــا

بعد السلام من ماما ام فهد واخوت ماجد ونجود ومنوورة و أصيل واخت اصيل وبنات اخوانه و اخواته .. طبعاا بدوون مااقولكم مو الكل كان يسلم

و يبارك من قلبه ,, وهذا اللي مادريت عنه الا بعد فوات الاواان .. ماعليناا خلناا بالحاضر ..

خذتني منوورة مع ايدي اليمين الا ماجد جرني مع يدي اليسار ,, والقهر انه يجر بقووة ..

مشاعل : آآآآه ,, " طالعت بماجد ونا نفسي اهشم خشمه اللي شايف نفسه عليناا "

ماجد "شفتها بتروح ويامنور ونا لساتني ماشفيت غليلي منهاا .. ونا اكلم منوور" : منووور .. وووين ؟؟ هذي زوجتي .." طالعتها بطريقه خليت مشاعل تنزل عينهاا ..

قلت لك استني و بتشووفين .. والله لا اخلي عيونك دووم بالارض "

مشاعل " طالعني بطريقه نشفت دمي و فجرت شرايني ,, بالله اللي يشوفه يقول مغرم الرجال و الله انه يقهرررررر "

منووورة بقلبها "يازينهم والله "

أصيل بقلبها " آآآآه ياربي متى اتزوج ,, تكفي ياربي ابي وااحد شبه عمي ماجد "

نجود " حاسه بشئ مهب طبيعي ,, لكن ليه لاء .. مشاعل تنحب .. و يمكن ماجد يوم شافهاا نسي كل ذكرياته وياا اللي ماتتسمى ,, الله يخليهم

لبعض .. "

ماما ام فهد " الله يوفقكم ياعيالي و يرزقكم بالذريه الصالحه "

منوورة : ههههههههههه احلى موويجد اثريك فنان بالغزل .. خف عالبنت تراها خجووله ..

ماجد بقلبه" ايه صدق ,, كثري منها قال خجووله قال ,, لو خجوله كان ماشرت لبس يقول الخجل وين ونا وين "

ماجد : امووووووووووت بالخجووله ..

نجود "رافعه حواجبهاا" : والله تطوورنا اخووي ..

أصيل "بدفاع " : دوومه عمي كووول وشئ ..

ماجد : فديت بنت اخووي تدافع عني مهب مثلكم قليلات خير ..

منوورة ونجود "بشهقه " : حنا قليلات خير ..

مشاعل " سحبتني منورة جنبهااا .. وهنا ماجد قام يبي يسحبني منها والله و صرت لعبه بيدينهم "

ماجد : منوور هاتي زوجتي ..

مشاعل " ونا القهر اخذ شغله معي " : اولا انا مو لعبه بيدينكم انت و يااهااا .. ثانيااا يعني ماوراي الا انتم تتضاربون صدق بزووووووورة

هنا ماجد و منوور و أصيل وو نجود وماما كلهم ضحكواا .. ياربي شفيهااا كل ماقلت بزوورة يضحكووون .. تنرفزت و دخلت دااخل ..

طلعت بغرفتي القديمه اللي كانت لي يوم كنت هنا ونا اهدي بنفسي ,, واذكر ايام قبل ..

.. : عمري .. دلووعه ..

مشاعل : هااا ..

.. : وش اللي هااا ؟؟؟ .. عمري

مشاعل : نعم ..

.. : ومن قال اني ناديتك .. تتحرين نفسك عمري .. ضحكتيني .. ههههههههههههههه

^^^^^^

^^^^^^

طق الباب .. فتحته .. وكانت منوورة .. حسيتها بتتكلم ,, بس تبي تشجيع و مثل العاده شجعتهاا ..

مشاعل : هلااا منورة .. تفضلي رغم ان الغرفه مو لي ..

منورة : من قال اصلا الغرفه لماجد و اذا هي له معناه لك بعد ..

مشاعل "بعجب": طيب ليش نجود قالت انها لامك ابله لولوه وصارت لك .. والحين جايه تقولين لخالك ..

منوورة : شوشو شفيك عادي لزوجك يعني لك .. بعدين هي ماقلت لك تدري فيك بتقولين لااا ماابي و مدري وشووو ..

مشاعل : اجل ليش ..

قاطعتني منوورة : شعووله .. اشووفك متوترة بك شئ ؟؟

مشاعل بقلبي" شصار فيك يامشاعل كنتي باردة محد يلاحظ عليك شئ والحين صايره شفافه حتى منورة ملاحظه .. ورجعت لقناع البرود " :

ما فيني شئ .. انتي اللي فيك شئ .. "ورفعت لها حاجب "

منورة "بتردد" : الصراحه ابي اسألك ادري انه مايخصني .. لكن يعني اعتبرك مثل اختي وياليت تعتبريني مثل اختك ..

مشاعل "باستغراب" : اكيد ..

منوورة : المفرووض هلك هم اللي يسألونك .. بس انا بسألك..

مشاعل : طيب اسألي ..

منوورة : هو خالي دخل عليك ؟؟؟

مشاعل " وربي مدري ووين اودي وجهي هذا سؤال يعني .. الله هداك منوورة .. شلوون برد عليها الحين .. تحركت وتحرك شعري معي ..

ووجهيي كله احمر الا مسكتني مع كوع يدي اليسار" تقوول " وهي مبتسمه وشبه ضحكه على شفاتهاا" : خلص شوشو عرفت مب لزوم

تقولين .. كنت عارفه انك بتنحرجين .. لكن خالي الذكي بدون مايحس ترك ادله وبراهين على فعلته ..

مشاعل "مافهمت ايش تقول الا من بعد ما مسكت شعري و لمته على جنب واشرت على رقبتي ..

طالعت بالمرايا الا تذكرت لما ماجد خنقني خفت تكون كشفتني لكن .. عرفت هي شقصدهاا رجع وجهي حمر .. حسبي الله عالشيطان الحين تظن

شئ ثاني .. يبيلي اعلمها الصدق .. لكن لااا الافضل انها تظن اللي تظنه .. مايجوز اعلم احد ,, ربي مايرضى .. سكت وبكذا اتأكدت شكوكهاا ..

وضحكت : هههههههههه والله وجبتي رااسه .. اثريك منتيب هينه .. وخالي حليله ضعيف .."وغمزت لي" ههههههههههه ..

مشاعل " تضايقت من كلام منوورة مع انها على نياتهاا .. وخرجت من الغرفه .. وهي ظنت اني مستحيه " .. قابلت نجود بالدرج

وقالت لي اسبقها بتجيب شئ وتلحقني مع اني كنت متأكده بتروح تسأل منوور ..

رحت المجلس وكان مليان حريم .. واول مادخلت توني بالف وجهي الا اشووف اعز ناس على قلبي ..

ايه نعم وهو في غيرهم شيخه و دانه و رواء .. لكن شهد مهي بينهم .. رحت لمهم ونسيت اسلم على الناس .. وكان لقاء حار بمعنى الكلمه

مااعرف اوصفه لكم ..غير انه لقاء الاحبه ..
و دانه ضلت متمسكه فيني ولا عاد تركتني بعدها سلمت على الموجودين بالمجلس ومنهم جيران و معارف واهل

ومن ضمنهم بنات اعمام زوجي وبنات عماته .. وكانت من بنات عمته بنت من جدجميله ,, سبحان الله .. خلقهاا فاحسن خلقهاا ..

في قمة الجمال .. وبيضاء بياض الثلج .. عكسي انا لوني برونزي يمكن بسبب دواامي على حمامات الشمس جلوسي بالشمس كثير .. ولا يمكن صحتي

المتدهوورة .. نفسيتي .. صحيح اللون البرونز الغامق خف وصار لوني برونز بس فاتح .. انا مو بيضاء مثل بياض هالبنت .. بياضي مثل

مايقولون مصفر .. >>>> حمدة كيميااء ونا مدري ..

وعرفت ان اسمهاا البندري .. ابتسمت لهاا بس هي طالعتني من فووق لتحت وباين عليهاا انها محتقرتني و يوم سلمت عليها قالت لي بهمس باذني

البندري : اعووذ باله مدري شلي شاافه فيك ؟؟ مادريت ان " وبرومانسيه" ماجد يميل لهالاشكال ..

طالعتهااا " ونا القهر بقلبي ,, لكن مااظهر خارجي ولا شئ من الي بقلبي ,, وابتسمت لها " قلت : اسأليه شلي شافه .. لاني بصراحه

استحي اقوول .. " شفت وجهها حمر .. مدري شلي فهمته .. لكن احسن دوااهاا ,, دام اللي فهمته قلبهاا 180 درجه احسن .."

جاتني أصيل : ميشوو حيااتي مرت عمي القمر هذي بنت عمت ابووي ..

مشاعل "بضحكه" : اصووول الحين انا كل اللي قلتيه ,, بصراحه بشووف نفسي ,,

نجود "بطريقه غريبه .. وكأنها بتحر وتقهر البندري " : يحق لك .. بصراحه هالزين كله و ماتشوفين نفسك .. اجل شنقوول عن اللي ماعندهم نص

هالجمال ..

مشاعل " الله يستر واقفين ويابعض حزب اكييد بيسوون شئ .. خلني اطلع ماااحب المشاكل " : طيب بنات بشووف بنات خالتي ..

مشاعل " رحت عند ماما اللي جابتني بالدنيا و سلمت عليهاا ,, طبعاا بينت قدام الناس انها تحبني و مدري شنوو ,, بس مين يعرفهاا غيري .. بعدين رحت لمى اختي

وبنات خالتي "

مشاعل : كيفكم بنات وحشتووني ..

دانه : ورد احلووويتي ماشاء الله عليك احلى من القمر ..

مشاعل "ضحكت على كلام دانه لانهاا ذكرتني بالخبله منوورة يوم رحت لبروفا فستان العرس .. سألوني ليش اضحك علمتهم و قاموا يضحكون

معي ,, رحت عرفتهم على جوود وااصوول و منووورة يعرفووها من قبل .. وعلمتهم شلوون اعرف نجود و ام فهد من قبل ..

رب صدفه خير من الف ميعاد .. " >>> ليتني سميت القصه رب صدفه خير من الف ميعاااد ..

وجلسنا نسوولف كلنا البنات و يابعض ... نسيييت اني حرمه كل وحدة بعد الزواج تصير حرمه .. مووو ؟؟

طبعاا سولفنا عن اشياء كثيرة .. سألوني رواء و دانه على نورس ونوريستا خبرتهم انهم بالقصيم بالمزرعه .. ام فهد قالت تهتم فيهم ونا

سألتهم عن عصافير الحوض خبروني انهم بخير ,, مشت الليله على خير رغم وجود بعض اللي اقلقوا راحتي بمراقبتهم لي و بلبسي وبكل شئ ..

لدرجه .."

كنت ماشيه وجايبه القهووة اصبهاا ,, الا طاحت القهوة من يدي على سيقاني و فخوذي .. وتأوهت بصووت وااطي رغم انه حرقني لان القهووة

حااارة ,, واللي اسمع ابله حصه اخت ماجد : الحين قهووة ماتعرفين تصبينهاا ,, عشتوواا ,, اجل شتطبخين لاخووي اخااف اشووفه جوعاان ..

ماما ام فهد : حصه بتذلفين الحين ماتشوفين البنت شلوون صايره ..وجععععع ..

راحت حصه و معهاا العنوود .. وكانوا البنات حولي ,, سمعت البعض يتشمت ,, واولهم البندري صحيح ماتكلمت بصووتها بس بنظرااتهاا شفت

التشمييت .. حشى اكلت رزقهاا اناا ..

وأصيل بصووت عالي : اقص ايدي وافرمهاا فرم اذا مااكان عين قوويه ,, حااسدة تتمنى تكوون بجماال مرت عمي ميشوو و بمكاااااااااااااااااااااانهاا

" وشددت على هالكلمه " ..

كلمت نجوود بصوت واطئ : جوود تكفى بروح الحماام ,, ابي ثلج ..

نجود : زين عمرري .. ومسكوني و رحنا كلنا لغرفتي سابقاا اللي ظنيتهاا لي اثريها لماجد ..

جابت لي اصيل مرهم للحروق حطيته و جلسنا نسولف ساعه .. بعدهاا .. نزلت نجود منيرة و أصيل يشوفوون الضيووف .. كنت ادري انهم

بيتركوني ويا اهلي شووي..

دانه "بدلعهاا المعتاد" : ووورد قلبي .. يحرقك ..

مشاعل " رغم الالم مابينت ونا ادري ان دانه بتصيح لو شافتني أتألم " : لا ياقلبي .. دلووعتي ,, شخبارك انتي ؟؟ وحشتيني ..

دانه "بفرح" : انا بخير لو انتي معااياا .. ورد بجلس معاكي ... الله يخليكي كلمي ماما و لا بابا و قولي لهم اني بجلس معااكي ..

ماابغى ارووح معاهم ..

مشاعل " بتفهم " : دلووعتي .. ياقلبي انتي كبيره ولا صغيره ؟؟

دانه : كبيرة .. بس بجلس معك ..

مشاعل : لو بيدي كان خليتك .. لكن مو بيدي بيد ماجد زوجي ..

"هنا شفت شيخه التفت علي "

مشاعل كملت : داانوه عمري الحياه كيذا تاخذ وتعطي اذا خذتني منك بتعطيك اللي احسن عني ..

شيخه : دانه روحي شوفي اذا خالتي ام مشاعل تبي شئ و لا لاء ؟؟

دانه : لا و الله ليش ماتروحي انتي ؟؟

رواء: ياربي انتي و هي رووحوا انا بجلس مع اختي شووي .. افف

" نزلوا دانه و شيخه مع بعض و تركوني مع رواء" مشاعل : رواء قلبي ,, كيفكم ؟؟ وكيف ماجد حبيبي ؟؟ وكيف بابا ؟؟ واخوانك ؟؟

روواء "بحزن " : من بعدك البيت ظلم .. ماجد كل يوم يبكي ويدور البيت كله عليك لما ماما صارت تاخذه كباين وخلت ياسر يضموا لنادي فروسيه

و سباحه .. بابا داايماا ساكت و مايجلس بالبيت .. ماما الجيران و صحباتها عندهاا .. غير رهف "وسكتت"..

مشاعل "بهدؤ" : رهف ؟؟؟

رواء : رهف تطلقت ..

ساد الصمت و السكوت ..

مشاعل : متى ؟؟؟

رواء : لها يومين ولا هي بغت تجي معنا .. تحسب جوالك معك ... ورد ليه ماخذتي الجوال ؟؟

مشاعل : لانه مو لي لماما و بابا خليهم ياخذووه ,, بالعافيه عليهم ..

كملت مشاعل : شخبارهاا الحين ؟؟

رواء : تعبانه مرررة ,, ونفسيتها بالحضيض ,, اتصلت عليها اول ماردت علي تقول لي : فين مشاعل ؟؟

رواء قلت لها : مشاعل عند زوجهاا .. كنت بسألها عن اخبارها .. قامت تبكي و تقول مابيفهمني الا مشاعل .. حاسه بنار جيبوها لي ..

مشاعل "بحزن" :ليتني اقدر اكلمها ,, بس مقدر .. ماعندي جوال و لا أي وسيلة اتصال انا مااتصلت على احد فيكم و كان معي عذري ..

رواء : ولو خليتك تتصلي عليها دحين ..

مشاعل "ناظرتهاا باستفهام"

رواء : شفتي جوالك .. الحين صار جوالي ماما عطتني هو ..

مشاعل " بابتسامه " : مبرووك ..

رواء : الله يبارك فيك ..

دقت رواء عالرقم وعطتني السماعه .. بالبدايه محد رد بعدهاا ::

الووو

مشاعل "بنعومه " : هلااا بالغلاا ..

رهف "بعدم تصديق" : م.... مــ .. مشــــااااعل ..

زينه ونحووول
10-22-2010, 03:44 AM
موووووووفقه

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-23-2010, 04:07 PM
موووووووفقه


مشكـــــورة على مروركــ ..~
ماقصرتي ..
يعطيكـــ الــعــافيـــهـ .. "
:و9::و9:

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-23-2010, 04:08 PM
الحــلــقة الثــالــثــة عــشــر

" ســــــــــــــ هل الزواج اذلال ؟؟ام ان الحب يذل ؟؟ ـــــــــــؤال "

]¦[»§«]¦[ذليتني بحبك ماصارت محبه&&&ليتني طعنت قلبي وماضعف لحبك]¦[»§«]¦[

معظم الضيووف روحوا حتى شيخه و دانه ورواء .. طبعاا بعد صياح من دانه .. الله يهديها هالبنت مقلقتني ..

اتصل ماجد على منوورة وقال لها انه خارج ينتظرني .. حاولت فيه منوورة انه نجلس كمان ساعه .. لكنه رفض وقال بكرا جمعه

وصلاة يعني لزوم يصحى من بدري .. لبست عباتي و تلثمت وحطيت الطرحه زي عادة اهل جدة باللثمه .. ونا رايحه عالسيارة

مسكتني يد من ايدي بنفس مكان اللي مسكني فيه ماجد فالمتني وخرجت من شفاتي : آآي ..

بابا : سلامتك يبه .. عورتك ؟؟

مشاعل "بابتسامه مايشوفها احد لانها متلثمة " : لا بابا . فديتك ..

بابا : تسلمين .. كنت بقوولك يبه زوجك هالايام ورها دوواام و مشروع مهم حسب كلامه وجوده ضروري ولا كان وده ياخذك بشهر عسل

ونا الزمته اول مايلاقي فرصه ياخذ اجازه ولو اسبوع تغيرين جو وبيكون على حسابي .. فاعذريه .. واللي تبينه انا حاضر ..

مشاعل : وجودكم معي يحسسني بالامان .. ويفرحني .. وبالذات انت و ماما وجود ومنوورة واصــ..

بابا "بضحكه" : هههههههههه زين قلتيهم كلهم مابقيتي احد ماقلتيه اسمه ..

مشاعل : شسووي احبكم كلكم ..

بابا : حبتك العافيه يااقلبي .. زوجك يحتريك من ساعه وحنا نسولف ..

كمل باب بعد سكوت : طلبتك يابنتي ..

مشاعل " ونا اقلدهم " : تم ..مو انتم كيذا تقولونها ..

بابا : هههههههه ايه .. "رجع للجديه" .. بغيتك تكونين مرة عاقلة تصون رجلهاا .. المرة يوم تصون زوجها ماتصونه بماله وعياله و بيته بس

تصونه بصبرها و تفهمها ,, خليك حليمه معه .. ولدي ونا ادرى فيه ,, هو طيب وحبيب ..

مشاعل : افااا يابابا توصني على واجباتي بس تموون..

بابا : زين بنتي فمان الله مااوصيك ..

مشاعل : في حفظه و رعايته ,, لا توصي حريص ..

رحت لمى السيارة وبابا معاي .. فتح لي باب السيارة وركبت .. وسلم ماجد على ابوه .. وحركناا ..

مشاعل "طول الطريق ونا ساكته مالي نفس اتكلم بعد كل اللي صار ,, بعد كل الللي سمعته من رهف .. معقول اللي يصير "

قطع علي افكاري صوت ماجد ..

ماجد " كانت هادئه هي صحيح من يوم شفتها و هي هادئه .. بس احسهاا سرحانه ,, " وبصوتمسموع : والله حتى الواالد صاير مسحوور وعلى مااعتقد انتي

الساحره .. باب السيارة وسكره لك .. المدام طلعت مهيب هينه ..

مشاعل : ............. ( لاجواب ) ...

ماجد : اكلمك لا تطنشين ..

مشاعل "بهدؤئها و نعومتها المعتادة " : هلاا ماجد .. بغيت شئ ..

ماجد " استغربت ادبهاا و طريقتها بالكلام كأنها تعبانه .. وصوتها يمس القلب ,, احس اني اعرفهاابس .." .. سكت الى ان وصلنا البيت ..

مشاعل " بصراحه راسي مصدع من كثر ماافكر .. ومافيني عالمشاكل .. قمت اخذتها من قاصرهاا ... مااحاول اثير غضبه ولا اقل ادبي ..

يمكن بسبب كلام بابا اني لازم اصونه و اتفهمه .. لكن يا بابا اللي ماتدري عنه ان ولدك بعد سنه بيطلقني .. انتظرته لما وقف السيارة ..

وفتح الباب قمت فتحت الباب وخرجت وانتظرته يقفل الباب وطلعنا ويا بعض الفندق .. وعلى الجناح .. دخلنا وعلى طول خلعت عبايتي ... وتجهت

للثلاجه خرجت منها ماي .. وشربت .. طالعت وراي شفته يناظرني بتمعن ,, نظراته كانت غريبه حسسني بالخجل ..

رحت غرفة التبديل ,, جلست ادوور لي .. ونا ادري اني مابحصل شئ .. بالاخير خذيت نفس اللي نمت فيه امس ولبسته ..

وخذيت نفس اللحاف اللي امس وهو خارج من الحمام شافني ونا ما كأني شفته .. طلعت من الغرفه وحطيت اللحاف .. ورجعت طقيت الباب ثلاث

مرات .. قام فتحه ,, قلت "بحيا ": ممكن بروح الحمام ..

مشاعل " وسع لي ورحت بسرعه لغرفة التبديل و اخذت فرشاة اسناني و معجوني .. ودخلت .. خرجت من الحمام وكان هو على السرير جالس و

يدينه ببعض .. بصرااحه شكله جنان وهو لابس بجامه لونهاا ازرق غامق مع لون بشرته البيضاء .. على فكرة هو ابيض عني .. خرجت بسرعه يوم

شفته رفع راسه ..

ماجاني النوم و رحت لمى الدريشه جلست اسرح شعري بالمشط اللي جبته بالخش .. وخليته مسدوول احس انه طول يبيله قص .. فتحت الدريشه

وهواء الليل بالرياض حلوو ,, هالبلاد من قبل لا اشووفهاا حبيتهاا .. جلست اتذكر محادثتي ويارهف ..

دقت رواء عالرقم وعطتني السماعه .. بالبدايه محد رد بعدهاا ::

الووو

مشاعل "بنعومه " : هلااا بالغلاا ..

رهف "بعدم تصديق" : م.... مــ .. مشــــااااعل ..

مشاعل : ايووة مشاعل ,, كيف الحلووين ؟؟

رهف "وصوتها يرجف" : دحين افتكرتيني .. فينك من زماان ؟؟ ولا خلص تزوجتي شفتي نفسك علينا ؟؟ ولا يمكن ماتبغي تكلمي وحده زي مطلقه

وهذي مو اول طلقه هذي ااااخر طلقه .. آآآآآآخر طلقه .. "جلست تبكي "

مشاعل "كنت حاسه بقهر داخلها و الم من طريقة كلامهاا ,, وهي لو كانت بوعيهاا كان ماقالت اللي قالته ادري فيها قلبها ابيض ..

تركتها تصيح مثل ماتبي .. ابغاها ترتاح ..بعد فترة طويله وهي تصيح و تتكلم مافهمت ولا كلمه و لا وش تقول .. وبعدما هدت و صوتها بدء يتضح

لمسمعي .. "

مشاعل : اشتقت لك .. ولسوالفك .. والاكثر لضحكتك ..

رهف : ههههههههه

مشاعل " ضحكت وهذا اللي بغيته ... قلت لهاا " : رهووفه شخبارك الحين ؟؟

رهف : ههههه صايره تتكلمي زيهم ..

مشاعل : من عاشر قوم ...

رهف "سكتت .. وحسيتها بتتكلم وقالت " : ورد ..

مشاعل : حياة ورد ..

رهف : طلقني .. طلقني ..

مشاعل " شوي بتصيح .. حاولت اتدارك الوضع لاني ماراح افهم شئ من اللي تقولوه اذا صاحت"

مشاعل : هذي اخرر طلقه صح ؟؟

رهف : ايووه .. ورد انا ماسويت شئ .. انا تحملته وعطيته وماقصرت بشئ .. بس هو السبب هو اللي يحب يذلني .. رغم انا اللي المفروض اذله

ورد ,, من كثر حبي له كلمت ابووي يسكنا بشقه من عمارته .. مو بس كيذا صلح لنا بابا البيت حى سوى لنا بيت شعر ..

كل شئ كان على بابا .. حتى المقاضي للبيت .. اذا بابا شرى مقاضي يشتري لنا بعد .. وفوق ها كله يمد يده علي ..

طلقني اول وسكت قالوا لي اهله انه تعبااان ومريض ,, كشفوا عليه قالوا مسحوور ..

قلت لا يارهف هذا زوجك وان طلقك ,, ورجعك له لازم توقفين ويااه .. شذنبي انااا اذا ماخلفت وجبت عيال .. تزوجني من كان عمري 15 سنه ..

ودحين يوم صار عمري 20 سنه قام طلقني ..

مشاعل "كل اللي قالته رهف كنت اعرف عنه لانها قالته لي قبل .. بس للحين مو عارفه شلي خلاه يطلقهاا "

مشاعل : رهف هذا من اول ,, ونا قلت لك انسي انسي كل شئ وابدئي معه حياة جديدة ..

رهف "بقهر"" : انا نسيت و الله نسيت ..

مشاعل : اجل دامك نسيتي ,, ومااذيتيه ماله حق يطلقك ..

رهف : ورد انا جاتني الدورة الشهريه ,, و و و.. قلت له .. قام ضربني .. "هنا صاحت " .. ضربني .. انا شــ .. ششــذنبي ؟؟

مشاعل " حزنت عليها ,, وانقهرت من هالانسان الظالم ليش يضربهاا ,, حسبي الله و نعم الوكيل ... "

مشاعل : رههووف عمري اذا صحتي و بكيتي اكثر مااابفهم شئ ولا بترتاحين .. استهدي واذكري الله ..

مشاعل " هدت شوي وقاعده تذكر الله " : طيب وان جاتك الدورة ايش يعني عادي .. كل الحريم تجيهم الدورة ؟؟

رهف : لما قلت له ان الدورة جاتني قام قال .. ليه تجيك الدورة ؟ ؟ شلوون تجيك ؟؟ يعني مافي حمل .. ادري انك ماودك تحملين مني يارهف

ليه ماتبين تحملين .. وان حملتي تسقطين

قلت له : والله اني مو بالعاني اسقط هو ينزل لحاله ,,, وهذا مو بيدي .. لكنه كان يصارخ ونا بعد قمت اصارخ .. قام مد يده علي وصار يضربني بقووة بدون

مايحاسب .. فك وجههي للحين يألمني ,, من يوم رجعني من حوالي 8 شهوور كان مافي احسن منه يهتم فيني و كل شئ لكن قبل 3 شهور تغير

علي ,, بالصباح يروح الدوام يرجع قريب العصر يتغدى و ياخذ قيلووله بعدها يصحى ويلبس و يخرج .. حتى الكلام بيننا ناادر ..الا اذا جووه

ضيووف و لا اصحابه يقوم يكلمني ويقولي اجهز العشاء ولا القهووة .. يوم جاني ابووي يجيب لي مقاضي للبيت لان زوجي ماكان فاضي يجيب

شئ.,,, شافني بابا جاهزة و متظبطه ونا ماكان عندي علم ان بابا جاي .. جلس بابا عندي و تعشى وزوجي ماكان يجي الا عالساعه 3 باليل

وهذا من 3 شهوور وهو على ذي الحال .. تعرفين بابا شكثر يعصب معاه السكر و الضغط بسرعه يعصب ضل ينتظر عندي مو راضي يروح الا

بيكلم طارق (طارق هو زوج رهف سابقاا وطليقها حاضراا) ويتفاهم معه ,, ونا من كثر انتظاري اتصلت عليه حصلت جواله مقفل ولا محول مدري عنه

المهم ماكان يرد .. ويوم جاء البيت كان ابووي صاحي ونا كنت نايمه قمت من نومي على صوت صرااخه هو و ابووي ..

جلس ابوي يسبه ويقوله البنت من الصبح تنتظرك وحضرتك هايت بالشواارع والقهر انك قافل عليها الباب .. ليه تقفل الباب على

بنتي شايف عليها غلط .. هااا ؟؟ ماتتكلم .. لو مانا عندي نسخه من المفتاح يوم دقيت الجرس كان ماقدرت ادخل لها المقاضي

اللي انتي ماتقدر تجيبهاا...

قام طارق قاله : لا ترفع صوتك علي منت ابووي فااهم .. ونا حر اقفل الباب على مرتي مثل ماابي هذي مرتي و هذا بيتي وانت شدخلك ؟؟

قام بابا قال له : ياللي ماتستحي على وجهك ,, كيذا تكلمني انا اذا اعتبرتك شئ عشان خاطر بنتي ولا انت ماتسوى جزمتي ..

اطلع برااااااااا,, اطلع من بيتي .. ولا عاد اشووفك طااب هالبيت .. سااامع ..

طارق "بعصبيه" : ازين ,, الحين تطردني "وطالع رهف وقال " :خلي ابوك ينفعك انتي طاااااااااالق .. طااااااااااااالق ..

رهف : خرج من البيت وابوي نادى على الحداد غير قفل الباب .. وخذني معااه البيت ..

ياليت الموضوع على كيذااا ,, لكن لااا انا تعبت رغم ذله له تحملته ,,

مشاعل "مافهمت " : ليش يعني ؟؟ كيف يعني يذلك ؟؟

قبل ماكنت اقدر اقولك لأنك كنتي بنت ماتفهمين بهالاشياء رغم انك

اكبر عني .. تعبني معه .. يوم كان عندي امتحانات بالمدرسه يقوم لي من الصبح و الباص عند الباب يقولي ابي حقوقي كزوج ..

اقوله وراي امتحان خليهاا لماا ارجع مو الحين .. يقوم يتنرفز ويعصب ويقول انا غاضب عليك و مدري وشوو .. كم مرة سوااهاا ونا متأكده انه

يسويهاا عشان يقهرني ونا دووم اتساهل معااه و اعطيه اللي يبيه واتأخر عالمدرسه اوصل عالساعه 9 ولا 10 واسمع تهزيئه محترمه الين تعبت

و خبرت المديره اللي انحرجت من كلامي ..

" بتردد" .. تخيلي يقرب مني ويسايسني ..

الى ان اوصل لقمة المتعه ,, بعدهاا يتركني ضمأأنه مايرويني .. وهذا عذااااب ,, لاني انسانه احس و اشعر ,, اللي يسوويه مب جائز

وهذي حقوقي ,, كنت اقوله دامك بتلعب بمشعري ليه ,, تقرب مني و تثير احاسيسي و بعدهاا تتركني ,, يبنيي اذل نفسي و اترجااه يرويني ,, وكل هذا من

القنواات و الافلاام الخليعه اللي يشووفها و يا اصحابه ,, ورغم عذاابي الا اني مااذل نفسي له و هو ينقهر مني .. يقوم احيان يضربني و يطقني

ونا معه عالسرير ,, بس عشان يبيني انذل .. واحيان يوم اكون وياه مستانسين .. يقوم يمسكني مع رقبتي بقوووة .. لدرجه اخاف منه

ليه هالحركات .. مااحسه طبيعي .. مشاعل .. انا تعبااانه وماعاد ابي زوااج ولا ابي رجال .. مااعاد ابي شئ ابي اموووت ..

مشاعل : لااااا لاا حرام رهووفه اللي تقولينه مايجووز و مايرضى فيها ربي .. لا عاد تعيدينهااا ..

مشاعل " هديت و قفلت معاها بعد مااقنعتها ترجع للتحفيظ .. ونا حاسه الدنيا تدور فيني .. مو قادرة اتخيل اكثر ..

رهف تحملت كل هذا و ماقالت لي كل شئ لاني ماكنت متزوجه وياليتك ماقلتي لي شئ ليتني بقيت على عماي .. ليش هالقسوووة من الرجال

حتى ماجد قاسي معااي .. حطيت ايدي على رقبتي ونا اذكر شلوون خنقني .. حزنت على حال رهف و معاناتهاا مابيدي شئ اقدر اسوويه اخليها

تنسى .. ماعندي غير ادعيلهاا الله ينسيها ضيقها و يفرج همهاا .. قولوا معي يابناات الم آآآآآآآآمـــين ..

وحزنت على حال دانه اللي لا امها و لا حتى ابووها فاضين لهااا هالبنت مقلقتني عليهااا .. ياليت يادانه اخذك معااي انتي و ماجد و نروح جزيرة

مهجوورة نعيش فيهاا بروحناا ,, لكن ماجد الحين بينساني دام ماما دخلت بالمووضووع فأكيد بتحاول تنسيه مشاعل ..

الانسان كل ماعاش بالدنيا كل ماشاف من احوال واحداث غريبه .. الله لا يذل احد ولا يحوجه الا لوجهه الكريم ..

XXXX

مـــــــــــــاجد

خرجت من الغرفه بعد ماكان الهدؤ يعم .. ضاق صدري ودي اخرج .. وشوي شوي فتحت الباب وشفتهاااا ..

سبحان الله حوووريه من حوريات الإنس .. ياناس جميله بشكل غير طبيعي .. شعرهاااا طووووووووووويل لتحت ركبهااا وناااعم يطير مع هواء

الدريشه .. ووجههاا خالي من المكياج .. وبهدؤ حاطه يدها اليمين وراء ظهرها ومتكئه بظهرها على حافة الدريشه لان الدريشه كبيره طولها طول

الباب ويدها اليسار حاطتها على كتفها اليمين ووميله راسهاا على كفها اليساراللي حاطته على كتفها والهواا عامل شغله واعطاها شكل حلوو ..

والله لو اني رساام كان رسمتهاا .. شفيهاا حزينه .. معقووله للحين زعلاانه علي اني خنقتهاا . .. ضليت اناظرهاا وانااظر هالجماال ..

بس تستاهل ليه تعاندني .. قربت منها بدون مااحس .. يمكن فضوول ..

مشاعل " آآآآآآآآآآه .. الحمد لله على كل الاحوال ,, الحمد لله .. سامعه صوت انفاس وحسيت جسمي بدء يدفى .. رفعت راسي الا ماجد بوجهي

شفته يناظرني ويدقق فيني كأنه يبي اجوبه لاسئله محيرته .. خفت لا يكشفني .. نزلت عيني ,, وجيت ماشيه ونا ظهري له مسك يدي ..

لاحووووووووول هذا ماعنده غير يمسكني كل شووي .. اففففففففففف "

مشاعل "بهدؤ و خوف يمكن من بعد اللي سمعته من رهف و يمكن بسبب ماضي دفين " : نعم ..

ماجد : قلت لك لا عاد توقفين عالدريشه .. ماتفهمين ..

مشاعل " باستسلام" : ايه ماافهم ..

ماجد : احسن مهب لزوم تفهمين لاننا باكر بعد العصر بنروح عالشقه .. ماعد بنا حاجه لفندق وكله زيف بزيف وناا مااحب التمثيل ..

مشاعل "ماكان لي خلق اتضارب مع احد ,, انا بطبعي مسالمه .. ولاحتى احب اضارب الشيطان فمابالك ماجد .. لكنه يقهرني ويستفزني ..

رغم ان ماما كانت تستفزني ,, بس هذيك مامتي وهذا زوجي لازم اتحمله مثل ماوصاني بابا .. سكت مارديت عليه .. ونا عيني النوم ,, شووي

وبطيح .. مشيت لمى الكنب وحطيت راسي عالخداديه و تغطيت ,, غمضت عيني ونمت ..

ماجد "باستغراب .. عجيبه هالبنت .. مو قادر افهمهااا .. رحت لعند الباب .. طالعتها :سبحان الله ملااك ... وشقاعد اقوول .. اعووذ بالله من

الشيطان الرجيم ..

مشاعل "في الصباح صحيت دخلت الغرفه لقيته لساته نايم .. استغليت الفرصه واخذت شوور سريع .. وتلبست .. هالمررة لبست .. برمووداا جينز لونه

اسوود وعليه فراشه بالجيب اللي وراء لونها فوشياا .. ولبست معهاا بدي فوشي ماسك وفوقه جاكيت قصير فوق البطن و عليه بروش فراشه لونه

وردي و عليه أحجار سوداء .. ولبست معاه صندل واطي باصباع .. سرحت شعري عالتسريحه بسرعه قبل لا يقووم وحطيت ميك اب خفيف

يعني غلووس وردي فاتح .. وصلحت شدوو وردي وكحلت عيني من داخل بالابيض وجهزت شنطي و اشياتي .. بعدها خرجت من غرفة التبديل

وخذيت معي شرشف الصلاة وصليت وشلت السجاده ,, وجلست اطالع التلفزيون انتظره يصحى .. صارت الساعه ثلاث شووي و يأذن العصر ..

انفتح باب غرفة النوم بقووة : هبللهانتي ليه ماصحيتيني ... شوفي الساع كم العصر بيأذن ونا ماصليت الجمعه .. حسبي الله عليك

ماافيك خير ..

مشاعل " خرج من الغرفه وهو معصب مني .. طيب انا شدرااني انه يبيني اصحيه .. مو ذنبي ليش ماقالي؟؟ اففففففففف ..

صليت العصر .. دوبني جلست الا هو خارج وشكله متسبح وصلى ..

ماجد : يالله تغطي الحين بيجي العامل يشيل الشنط ..

مشاعل " تغطيت .. وبعدها خلص الشنط وطلعناا على طول على شقتناا او البيت اللي بيلمناا وكان بحي الر....
الفضول لشوفت الشقه .. كان يزيد

دخلنا الحي وكان راقي وهذا واضح من العماير والفلل اللي بجنبه .. وقف السيارة ونادى الحارس ..

الحارس : مساء الخير يااستاز ماجد .. ازيك ياااعريس .؟؟

ماجد : مساء النور الحمد لله ,, وانت شخبارك ياعطيه ؟؟

عطيه ( الحارس ) : والله اهوو الحمد لله .. دنااا فرحتلك يااستاز ؟؟ مبروك عليك المدام ؟؟ ومبرووك عليك يامدام الاستااز ماجد

ده راجل ولا كل الرجاله ..

مشاعل بقلبي اقوول" اييييييييه كثر منهااا .. قال ولا كل الرجااله " : .... ( لا جواب ) ..

ماجد : زين ياعطيه نزل الشنط من السيارة وطلعاا فوق ..

عطيه : من عنيه يااستاز ..

طلعنا انا و ماجد بالاصنصير .. ووصلنا الشقه كانت بالدور الثالث والعمارة شكلها من 7 ادوار ... وكل دور شقتين .. ووحنا اول شقه على يسار

الاصنصير .. فتح الباب بالمفتاح .. ودخل .. ونا قبل لا ادخل سميت بسم الله بهمس ماسمعه احد غير نفسي ..

وشاقولكم عن الشقه .. ضليت اناظرهاا هذي الشقه هي اللي بسكنهااا هذي اللي بسكنهاا ياطول العمر يااسنة مثل مااقال ماجد ..

وليش استعجل الامور ,, خليهاا على ربك وتهوون .. حطيت ايدي على غطوتي بشيلها الا ماجد مسك يدي

مشاعل " ياااااااااااااااااربي والله مو حاله هذي كل شوي ماسكني مع يدي .. افففففففففف"

عطيه : عن ازنك يااستااااز ,, وحط الشنط وعطاه ماجد المقسووم .. وبعدها فك يدي وقال : ثاني مررة انتبهي ,, ولا تحسبين انك بجده

تكشفين على كيفيك ..

مشاعل : لااله الا الله .. " طنشته و مشيت اشووف البيت .. واتفرج عليه هو مو وسيع مررة ولا ضيق مررة يعني اقدر اقوول انه كبير بالنسبه

لاثنين توهم ببداية حياتهم ,, هو من ناحية الفرش و الشقه و تنسيقهاا و شكلهاا كان رووووووووعه ولا كأنه الا فيلااا مصغرره ..

المطبخ كان جدااا رااائع رومانسي ,, لونه بيج و رماني ,, ونفس السيراميك معتق .. ولايتات المطبخ خطيرة ..

وفيه صالون طويل حلوو وفيه طاوله وكرسين على جنب بطريقه حلووة .. والنجف مررة تهبل .. والصالون يودي لغرفة ضيووف ..

كانت فيه غرفتين للضيوف .. وفيه غرفه فيهاا تلفزيون ,, وثلاث حمامات ( اكرمكم الله ) واحد بغرفة النوم وواحد عند مجالس الضيووف وواحد

عند غرفة التلفزيوون وفيه غرفه رابعه كانت مقفله يوم جيت افتحها مافتحت ..

ماجد : اضيف لقائمة مساؤك و صفاتك اللقافه ..

مشاعل " هذا ليه يتحرش فيني ,, ابي افهم هو ليه وراي وراي دام انه يعرف الشقه ,, ليه مايتركني اتفقدهاا ,, اففففففففففففففففففففففففف .."

ضليت ساكته .. ,, وكملت جولتي بالبيت ,, وشفت غرفة النوم .. و كانت روووووووووووووووعه بمعنى الكلمة ,, الا خيال .. ماطالت فرحتي

يوم شفت ماجد دخل الغرفه .. اكيد بيقوولي نامي برااا وهو اللي بينام داخل .. حراام عليه المفروض هو اللي ينام برا و فوق الكنب مو اناا

من جد ماعنده ذوووق .. "

ماجد " دخلت شفتها مبتسمه و كأنه عجبتها الحجرة .. تبطي مااعطيهها هي .. هي بتنام بغرفة التلفزيون ونا بنام هني .. "

مشاعل " بثقه وجديه ظاهرة للعيان مع ان بداخلي تردد " : انا وين بنام ؟؟

طالعني ماجد "وهو رافع حاجب و حاجب لا .. والحق يقال انه وسيم بمعنى كلمة وسيم ,, مع اني اظنه جميل تراني ماابالغ .."

: ووين يعني ,, اختاري وين بتنامين .. ااذا تبين المطبخ عادي خذيه بس هاا بالليل احيان اعطش او اجووع و مااحب اتعرقل بمشيتي زين ..

مشاعل " وناا احس اني من القهر مكتوومه وهذا بان من لوني اللي صاير احمرررر" : ... (سكت لاني احس انه بيستفزني . لكن لو ايش بطنشه )

مشاعل " وبهدؤ ولا كأنه قال شئ ,, وخذيت اشياتي " وقلت : طيب فين احط اشياتي ؟؟

ماجد : لا يكون شايفتني فاتح رسيبشن لك ولابوووك ..

مشاعل "هنا وصلت حدي ,, كل شوي ابوك واهلك .. كانهم داسوا على طرفه " <<< نلاحظ كثير بمجتمعناا ان الزوج يسب اهل زوجته كثيير

ليه مدري .. لكن هذا مووجود بالاغلبيه وان ماكان الكل ..

عدنــــــــــــــــــا

مشاعل "ونا اكلمه بصوت مسموع": بفهم شئ واحد معقووله انت ولد بابا .. انت ولد الرجال الانسان المتفاهم ولا ولد المرة الحنونه ولا اخو البنت الطيبه ام قلب كبير نجود

ولا خال منوورة الي على نيااتهاا وطيووبه .. ولا عم أصوول اللي دووم تمدح بعمهااا .. ولا اخو فهد الانسان العاقل المتسامح .. الهادئ

ماجد " مدري ليه لما جلست تتمدح فيهم كلهم ماهمني .. يوم جات تقوول عن فهد و تتغزل فيه .. ماتمالكت نفسي .. ومسكتها مع ايدهاا

بقووة وقلت " : انتي ماتحترمين احد اقلهاا احترمي زوجك يااقليلة الحياء تتغززلين باخووي قدامي .. وربي انك فــاجــ .... "

مشاعل " ماتحملت الموقف وحسيت بدمووعي بتنزل تماسكت وضليت ساكته .. الحقران يقطع المصران و بمشي هالمثل معاه و بشوف

ااخرتها وياك ياماجد "

ماجد " ماردت علي قمت دفيتها وخرجت من البيت .. مدري شصار فيني اعووذ بالله صدق الحريم بلاااء ,, الله يكفينا شرهم"

مشاعل " خرج من الغرفه و من البيت .. ونا احس بغصه .. لكن مانزلت دمووعي ابي ارجع مثل ماكنت واحسن دمووعي ماتنزل ابداا ..خرجت ثيابي ,, فتحت الدولاب

حصلت ثيابي اللي شريتها من الرياض معلقه .. واللي شروها لي من جده شيخه ودانه يوم ملكتي بالشنطه مثل ماهي ..ونا بعد ماطلعتهاا

لان اللي شروها لي من هناا كثييرة .. ومايحتاج الدولاب بينفجر من كثر الملابس .. رتبت ثيابي كلهاا .. وخلصت .. بصراحه ترددت اطلع ثيابه

وارتبهااا .. خفت يجي يعصب ونا مالي خلق .. جهزت لي بجامه برمودا بربع كم وعليهاا ورود لونها وردي طبعا البيجامه لونها ابيض ..

وخليتها عالسرير .. وخذيت المنشفه ودخلت الحمام عزكم الله ابي استحم اخاف بكرا يقفل الباب ولا مايسمحلي ادخل الغرفه ونا بصراحه عجبني حمامه ..

احسه حلوو .. والمويه على راسي جلست افكر واقول معقووله الدنيا صدف ..اكيد لا .. لان كل شئ ربي كاتبه و مقدر وكل اللي صار معي مقدر ..

يعني اني غلط كان مقدر بس انا كنت مخيره كان المفرووض مااغلط لان الغلط لزوم يجيب وراه الندم .. كره ماما لي مقدر .. لكن لها اسبابهاا

يمكن مو كل الاسباب معقووله لكن من وجههة نظرهاا الا معقووله .. ملكتي و زواجي من رجل مجهول .. اهل زوجي هم نفسهم ناس حبيتهم و

تمنيت قربهم مادريت ان ربي بيقبل دعوتي و يحقق امنيتي رغم ان ايماني بالله كبير .. بس ماخطر ببالي ابد .. حبي لهم و تعلقي بهم

هذا بعد مقدر .. منوورة واصول كمان مقدرين لي .. اصطدامي بماجد وصدمتي بانه هو نفسه ... ...... هو نفسه اللي التقيته بالمزرعه وماكان خيال ولا من شياطين الجن .. حقد بنات عمه و بالاخص البندري هذا

بعد مقدر .. يالله انا راضيه بقدري و اللي مكتوب عالجبين تشوفه العين .. ونا راضيه مو معترضه .. بس تكفى ربي لا تتركني .. مالي غيرك ..

ليه ياماجد تكرهني ونا اللي ظنيت للحظه اني أ... الله يسامحك دمرتني حتى باول يوم لي معاك .. بيوم تتمناه كل بنت .. بيوم حلمت فيه ..

واظن ان مو كل الاحلام تتحقق ,, صدق ان السعاده حلم و الحلم اجمل من الواقع .. فوقي يامشاعل ,, وقولي الحمد لله .. ليس كل مايتمناه المرء

يدركه .. لك الحمد يارحمااان ..

خلصت استحمام دورت على روب الحمام ماحصلته تذكرت اني ماجبته .. فلفيت المنشفه على جسمي وكان يغطي جسمي من عند صدري الى

فووق ركبي بكثير .. وخرجت ونا شعري لساته مبلول .. فتحت الباب ,,وكان الحمام عزكم الله بالغرفه وماانتبهت للي موجود ..

مشيت لمكان ملابسي ..

وتوني بشيل المنشفه الا مااشووف واحد شد علي المنشفه بقووة وقال : ........................

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-23-2010, 04:13 PM
الحلقة الرابــعة عشر

"يــــــــــــــااا أنـــا يــــــــــااا إنــتــ "

ياسيدي اقسى مافي اللي بيجي...

ماهو العذاب اللي ابتدا !!!!

ولا الصدى اللي خذا مني نداي...

ولا غروبك عن سماي...

اقسى مافي اللي بيجي....

كل الحكي والاسئلة ....

متى رحل؟! وليه رحل؟!

ولا تعابير الأسى على الوجوه الصامته....

والا العيون الشامته...

والا العذول اللي يقول ....

ماكان يستاهل يكون اغلى حبيب....

ياسيدي اقسى مافي اللي بيجي...

اني اقول هذا كل اللي حصل...’’’’,,,,,.....


خلصت استحمام دورت على روب الحمام ماحصلته تذكرت اني ماجبته .. فلفيت المنشفه على جسمي وكانت تغطي جسمي من عند صدري الى

فووق ركبي بكثير .. وخرجت ونا شعري لساته مبلول .. فتحت الباب ,,وكان الحمام عزكم الله بالغرفه وماانتبهت للي موجود .. مشيت لمكان ملابسي ..

وتوني بشيل المنشفه الا مااشووف واحد شد علي المنشفه بقووة وقال : تغريني .. " ابتسم لي بطريقه غريبه .. بس كانت ابتسامة جذابه "

قربني منه و جسمي مو قادرة اتحكم فيه وهوماسكني من وسطي وشاد علي,,رفعني لفووق واطراف صبعي تدق بالارض وانا من كثر ارتباكي يدي اليمين

على صدره والثانيه على المنشفه اخاف تطيح عني .. قلبي من قووة ضرباته خفت يتعب يتوقف .. جسمي حسيته متخدر ..

قربني له اكثر حتى خشمي دق بخشمه .. وباطراف خشمه يداعب خدي .. الى ان ضغط باصابعه بقووووووووووووة بوسطي خلاني

اتألم وائن.. بعدني عنه بقوووة ومسكني مع كتووفي .. وطالعني وطالعته كانت عيوونه محمررة .. حسيته غريب كأنه مقهوور مني ...

وبقلبي اقول : شسوويت اناا ؟؟ .. شسوويت ؟؟

ماجد "يتنفس بقووة": تدرين انك اسؤ من اللي كنت اظنه .. باسلوبك ذااا تحسبين اني بنجذب لك واذوب بهواك ..

تحلمين .. هذا الجسد اللي فرحانه فيه "وهو يناظرني من فوق لتحت ,, حسيت جسمي تحت نظراته يحترق" .. مابيدووم ,, مابيدووم .. وبعدني

عنه بقرف .. دخل بعدها الحمام .. وتركني ضايعه .. ضايعه من قلب ..

XXXX

مـــــــــــاجــــد

دخلت الحمام عزكم الله وللحين مو قادر اتنفس زين .. حسبي الله عليها بتذبحني هذي .. شناويه عليه ؟؟

خرجت من الحمام بالمنشفه ودها تغريني .. والله انها دااهيه .. وماكره ولا شكلها تسووي بريئه مو فاهمه شئ .. اما عيونهاا عذااب ..

ولا افمهاا صغير ورقيق .. انا شقااعد اخربط .. الله ياخذك يامشاعل ..

فتحت ادش الماي ونا بثوبي وخليت الماي على راسي ابي انسى وجودهاا .. جلست اتوعد اني بطلقها يعني بطلقها بس خلي امي تصح وتستقر حالتهاا ,,

وبشووف يامشاعل شالحل معاك ....

XXXX

مشـــــــــاعــل

ليش يعاملني بهالطريقه .. ليش ياماجد ؟؟ .. عانيت بسبتك .. غلط علي كثير وسكت .. وبعد كل هذا ليش ؟؟

انا ماقصدت اغريه ولا شئ ,,, اصلا ماكنت ادري بوجوده .. والله لو ادري كان نمت بالحمام و لا خرجت ..

من يوم عرفتك والاهانات صارت ثوبي مو كفايه ماما .. هههه من المفرووض تكون اهاناتك لي عااديه .. لان امي واخووي اللي من لحمي و دمي مااقدرواا قلبي

ولا راعوني تجي انت الغريب بتحافظ علي مشاعري ..

على الله العووض .. اغلط علي زي ماتبغى لكن على اهلي لاااا لااااء

ماارضى عليهم ,, وبدفعك ثمن كل كلمة قلتهاا .. انا انسانه .. ومالك حق تغلط علي دامك ماشفت الغلط علي .. وياا انا ياانت ..

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

XXXX

منووره

هـــــــــــــــــــــــــــااااااي بناات الم .. شخباااركم .. والله لكم وحشه .. تسلموون حبايبي عالتوووصيه علي عند القمرر جلاديولس ..

مااادريتمممم خالي دخل على شوشو حبيبت قلبي .. والله اني كنت متأكده ولاا بالله عليكم جمال مثل هالجماال و يتقااوم

اذا اناا حرمه ماقاومت اجل هو شلوون ؟؟

XXXX

أصــــــــــــــيل

اقووووووول مننووووور وسعي جاااء دووري ..

تخيلوواا بنات منوور اللي ماتستحي سألت ميشو مرت عمي الرقيقه سؤااالهاا السخيـــف .. والله ان منوور وجهها مغسوول بمرق ..

الا زوزوووو صغيروونه اقصد رز ولوخيه .. افااا عليك تزعلين على اصوول حبيبتك .. كنت امزح معك ماظنيتك بتاخذينهاا بجد .. بس بمشيهاا لك

ويلااا

وطشاااااااااو

ويلااا

وطشاااااااااو

ويلااا

وطشااااااااو

ويلااا

وهمبعد طشااااااااو ... شرااايك اعجبك انا ..

الا رعووود قلبي ووين النااس ماااشفتك بالبارات اللي طافت سألت عنك جلاديولاس ماردت لي طمنينا عليك قلبووو ..

ويسلمووو حبيبتي ملووكة الكويت ,, اقصد ملاك الكويت وربي انه اسم على مسمى ..

وكاااروول عمري ولو حنا بالخدمه بذكررك بكل دوور لا تحااتين ..

مراااامر زماانك تعالي هني الحين تبين فهد ولا ميشوو ماالت عليك ونا منيب ممليه عينك انتي و كشتك .. صبري بمرمط بك القصه

>>> حلووووووووووة امرمط عجبتكم ؟؟

بصراااحه يعني باوجه تحيه خاااااصه للاخت فرس اصيله لانهااا مثلي اصييييييييله غير اني احب الخيل و الفرس ..

>>>> جلاااديولاس: لاحوووووول مايطلبه المشاهدون توجهين تحيه ومدري شنوو .. والله يااصيل لو مانعدلتي بذلفك ولا باعطيك دوور بالقصه

الجايه .. فخليك معي مثل مااابي لااا اركلك برااا الملعب ..

( تتمصلح ) أصيل : حلوووووووة برا الملعب ,, عيديهاا اشوووف ,,

.. جلاديولااس : اعووذ بالله من ابليس .. تكفى نجود خذي الدور لان بنت اخووك بتفقع مرارتي ,,

نجود : سلاامتك جلاادوو .. ماعليك بهالضفدع بربيهاا لعيوونك ..

XXXX

نجــــــــود

مدري ليه حسيت ان مشاعل بها شئ (مالاحظتم انتم).. وبالذات يوم جلست ويا اختهاا معقوله يكوون عندها مشكله و يا اهلها..

وليه لااء كل شئ معقوول بهالدنيا .. بس انا قلقانه على اخووي .. ايه نعم قلقانه على فهد .. احسه تغير .. من يوم رجعنا من المزرعه واحسه

مايجلس معي واذ جلست وياه يستأذن ويطلع ,, يحب يقعد وحيد ودوومه سرحان و بالحديقه بجنب الورد .. صحيح انه يحب يقعد بها من زمان

لكن مااكان يقعد بها من الصبح الى الليل .. يمكن بسبب الكسر اللي برجله .. حاسس بوحده ,, ياربي ليه مااروح اسأله .. الحين اللي يسمعني يقول

مارحت سألته .. كم مرة سألته يقوم يضيع السالفه ولا يقول بروح انوم .. مشغوول شوي .. والله يافهد قلبي حاس انك بمشكله ..

الله يستر .. ونا قلبي يقول انك تحب .. ايه لاتناظروني كيذااا .. أي انسان حب ولو مرة بحياته بيحس بأي انسان ثاني يحب لان العاشق بنظري

مفضووح .. الله لا يفضح بشر .. قمت من سرريري ورحت عند الدريشه اناظر الحديقه واقول بنفسي باكر من الصبح بنسافر القصيم .. و بشتاق للرياض

وهوووى الرياض .. ووينك ؟؟ ووينك يااهوى السنين ؟؟ وينك خذيت قلبي ولا عاد رديته ؟؟ اهوون عليك تتركني .. وقلبي فيك هاايم ..

فيــصل يااهوى الرووح .. رد لي .. رد لي .. وبنتظرك .. بنتظرك .. ونا هايمة بعالمي لفتني منظر فهد بالحديقه كان يزرع الورد بيدينه

استغربت .. من متى فهد يحب يزرع لااا والورد بعد ؟؟ المشكله انه ما كان يحب يزرع كثير وان زرع مايزرع الورد لانه يقول :ان الورد حوله

شووك ,, وماحب ايدي تنزف لاجل شووك مايسوى .. غريبه حالته .. لوكنت تحب يااخوي الله يعينك لان الحب بلااااء والله يكفينا شره

نزلت من الدرجات ورحت لفهد اللي ان مندمج .. وبهدؤ عشان مااخرعه لاني لو خرعته بيزفني ذاك الزف .. خلنا حلووين ويابعض ..

جلست جنبه وحطيت ايدي بهدؤ على كتفه التفت لي وابتسم .. وكانت ابتسامته هادئه حزينه غريبه مدري شلوون اوصفهاا لكم

نجود : مساء الخير ياااحلى اخو بالدنيا ..

فهد "بابتسامه هادئه" : مساء الجلاديولاس ..

نجود "باستغراب" : وانت وش عرفك بالجلاديولاس ؟؟ حسب علمي شعووله هي الوحيده اللي تصبح و تمسي علينا بالجلادوولاس ..

XXXX

فهد

فهد "تغيرت ملامحي وارتبكت و مسرع ماتداركت الوضع " : سلاامتك يالجوود ,, بس منوور من كثر ماقصت لي عن الجلااديولاس وانه حلوو و..

قاطعته : وهي وين شافته اصلاا ولا مرة شفنااه ماغير تحكي لنا عنه شعووله ..

فهد "واحاول اسحبها بالحكي" : والله ,, وش قالت عنه ؟؟

نجود : انه حلو وانها تحبه .. ريحته تهبل . اممم وش بعد ؟؟ مدري والله ناسيه ..

فهد " هذا وقته تنسين .. افففففف" ..

نجود : الا فهد من متى وانت مغرم بزرع الورد؟؟؟

فهد " وربي هذي نجود تحس فيني وبتفضحني " : ليه انا عمري مازرعت ؟؟

نجود : الا تزرع . لكن اخبر انك تزرع كل شئ الا الورد ..

فهد : ليه شفيه الوورد ؟؟ حلوو ويهبل واظنك تحبينه ولا لاء ؟؟

نجود : حشى شوي شوي علي كلتني بقشوري .. عادي فهدووه حب الورد وحب ابو الورد بعد ولا تزعل ..

فهد " آآه يانجوود ,, لو تدرين شلي صار باخووك ,, ليتني خذيتك يامشاعل ,, ليتني قبلت فيك ,, ليتك لي ,, ياليت ..ياليت "

XXXX

نجـــــــود

لاحظت شرود فهد وسرحانه .. آآه يافهد مب بس انت اللي تحب همبعد انا احب و اللي احبه ....

قطع علينا صوت امي تنادينا دااخل ,, ودخلنا ويابعض ..

XXXX

مشـــاعــل

خرجت ورحت غرفة التلفزيون ويالبسي ونا بالمنشفه .. وقفلت الباب علي ولبست وتعطرت و تدهنت بالكريم وكل شئ ..

رحت للحمام التابع لغرفة التلفزيون وسرحت شعري .. رجعت فتحت التلفزيون وقلبت القنواات .. عطشت .. رحت لمى الثلاجه

وفتحتها حصلتها ماشاء الله ملياانه .. شفت كوكاكولا وانا احب اشربهاا .. خذيت لي علبه .. بصرااحه كنت جووعانه لاننا ماتغديناا ..

بس استحيت اخرج شئ مو كفايه الكوك (اختصار كوكاكولا ) .. والله طفش الجلسه بالقصيم احلى كنت 24 ساعه ويا جود ومنوورة واصوول

والحين تلاقي شيخه و البنات سافروا .. ياربي وحشتني جده .. وبحرهااا .. ووحشتني حياتي وان كانت مهزوزة بس اعتدت عليهاا ..

سرحت بعالمي وحياتي ..

XXXX

مـــاجــد

خذيت شوور ولبست لي بنطلون جينز ازرق .. وعليه بلوزة سودااء كت ماسكة تبرز عضلاتي (( ماجد يلعب بنادي رياضي من سنتين ونص

وصاير جسمه يهبل مع طووله و وسامته اعطاه منظر جذااب )) ,, وسرحت شعري ومشطه على وراء وهو مبلول .. تعطرت وخذيت معي مفتاح

السيارة ومحفظتي كنت ميت جووع .. خرجت وسمعت صوت التلفزيون .. ياربي ليه احس اني كل ماالمحهاا او احس بهاا اعصب واب انرفزهاا

عشان ابرد جووفي من النار اللي بقلبي ..

مشاعل "سمعت صوت الباب و كنت جوعاانه ,و قمت وقفت و رحت له من باب الادب " : احم احم ..

ماجد "واقفه تحمحم .. وجعع هذي وجهها مغسول بمووية ناار .. توني مهزبهاا ترجع تكلمني ,, طنشتهاا اصلاا ماناظرتها خير شر "

مشاعل " هذا ليه ماعنده ذووق وربي يقهر .. بس يالله عادي واجهت اكثر من كيذاا .. انا عارفه هي خاربه خاربه .. " : ممكن من وقتك ثوااني ..

ماجد "بهدؤ" : والله انا وقتي ثمين ومااحب اضيعه ,,, واذا بغيتي ثواني من هالوقت بعطيك هو لكن عبال ماتتكلمين الثواني تكون خلصت فاقترح

انك ماتكلميني ولا اكلمك ...

مشاعل " هذا مايبيله احد يحترمه .. كنت ياماجد بكلمك باحترام وادب لكن داامك مصر على هالاسلووب بورريك" : والله بكيفك اذا مابتكلمني

ولا انا ابي اضيع وقتي معك لكن كنت بقوول اني جووعااانه .. وابي ااكل .. ممكن تجيب لي غذاااء من امس مااكلت ..

ماجد : بل بل هذا كله جووع .. شايفك عصاا وين توودين اللي تاكلينه ..

مشاعل : افففففف ممكن تتصرف داامك رجال البيت وتجيب لي شئ اااكله ولااشلوون ؟؟

ماجد "رافع حواجبه وباستهزاء " : لا والله الاخت تتأمر .. لا يكون خداام ابووك ونا مدري ..

مشاعل "بضيق من كلامه" : لو سمحت خليك في حالك وخلي اهلي في حالهم .. ونااااا جوووووووووووعااااانه ..

ماجد : لا يكون بمجااعه حناا ,, اعووذ بالله من وين جابتك امي اخاف مو من جده يمكن من ولاية جوااعه ولهم عين ..

مشاعل "بصوت مسموع" : استغفر الله العظيم ,, ياابن الحلال بتجيب لي اكل اكله ولا شلوون ؟؟

ماجد : انا طالع مطعم ااكل ..

قاطعته : طيب بلبس عبايتي واجي معااك ..

ماجد : هيييه انتي وين تجي معي ,, تعزمين نفسك بنفسك قعدي هني وشوفي أي شئ كليه ..

مشاعل "بقهر" : دامك طالع مطعم خذني معااك ..

ماجد : والله كيفي اخذك مااخذك ,, بعدين انا طالع وياخويي انتي شحااارك .. شوفي اللي فيه بالثلاجه والمطبخ سدي جووعك به ..

ومن اليوم ورايح انا ماعندي حريم تطلع مطاعم لااااء ,,تطبخين وتمسحين وتغسلين .. سمعتي .. والطلعات و الخرجات انسيها منيب فاضي لك

ولاشكالك ..

مشاعل "بثقه وجرأه" : شوف ياابن الحلال اذا انت تزوجتني عشان اكوون خداامه فأنسى انك متزوج ,, وبالاخص انسى انك متزوجني انا

ببيت اهلي ماخدمت بخدم عندك ..

ماجد "بعصبيه": انااا زوجك ولزوم تحترميني وتشوفين طلباتي و تخدميني ..

مشاعل"بهدؤ" : والله دام انت لك حقوق انا بعد لي حقوق واطالب بهاااا ..

ماجد "باستهزاء" : ادري ادري شتبين .. والله لو تموتين مابنام معك ولا اعطيك اللي تتمنينه ولا بيجمعني فيك سرير تفهمين ..

مشاعل " احرجني كلامه ,, عمري مافكرت بهالطريقه .. ابغى افهم ليش يظن اني من هالبنات .. الله يسامحك " : ماقصدت اللي انت فاهمه ..

ماجد "باستفزاز يقاطعني" :لاا صدقتك .. اجل قصدتي فيه ولد الجيران..

مشاعل : شووف دام انك حددت موقفك معي بحدد لك موقفي عشان نكون على نوور .. انت بتطلقني بعد سنه ,, اوكي انا موافقه ..

قلت زوجين مع وقف التنفيذ وناا ارحب بهالشئ ومستانسه بعد والحمدلله جات منك مو مني وفرت علي الاحراج ,, لكن انا بعد لي حقووق .. واللي هي طبخ

مو طااابخه الا لنفسي وبس ,, غسيل منيب مغسله الا

ملابسي وبس , تنظيف منيب منظفه الا مكاني وبس ,, واذا ظنيت للحظه اني سكت مررة مو معنااهاا ماعندي لسان .. ترى لساني يكنسك من فوقك

لتحتك وينظفك بعد .. سامع وناا مالي الشرف اخرج معاااك .. على فكررة مو بس انت اللي مايحرك فيك شئ يوم تشووفني .. تراه شعوور متبااادل

وبعدين تعاال هناا من يوم الزواج وانت خرجتني بالفندق من الغرفه و سكت لك .. لكن لعلمك هذي المررة موووخارجه من الغرفه لووو ايش وانت

اللي بتخرج ونا اللي بقعد فيهااا .. وذا حاولت تمد يدك علي مررة ثانيه بعلم عليك بابا .. فاهم ولااا لاء ؟؟

مــــــــــــــــاجد : .....

^^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-23-2010, 04:15 PM
الحــلــقــة االخــامــســه عــشــر

" نجــــــــــــــــ كل وقتي وانا ادور عليك.. صرت أتحلم فيك واصحى ما اشوفك ــــــود"

كيف؟ تنساني وانا اصلاً لو ~ نسيت

انسى خلق الله عشانـك ~ واذكـرك

كيف؟ تجفاني وانا مهمـا~ جفيـت

مستحيل انسى وصالك ~ واهجـرك

من لمحتك في عيوني ~ ماختفيـت

دايـم وعينـي تشاهـد ~ منظـرك

انت تدري ؟ وإلا تـوّك ~ مادريـت؟

مستعد اخسـر كيانـي ~ مخسـرك

مشاعل : شووف دام انك حددت موقفك معي بحدد لك موقفي عشان نكون على نوور .. انت بتطلقني بعد سنه ,, اوكي انا موافقه ..

قلت زوجين مع وقف التنفيذ وناا ارحب بهالشئ ومستانسه بعد والحمدلله جات منك مو مني وفرت علي الاحراج ,, لكن انا بعد لي حقووق .. واللي

هي طبخ مو طااابخه الا لنفسي وبس ,, غسيل منيب مغسله الا

ملابسي وبس , تنظيف منيب منظفه الا مكاني وبس ,, واذا ظنيت للحظه اني سكت مررة مو معنااهاا ماعندي لسان .. ترى لساني يكنسك من فوقك

لتحتك وينظفك بعد .. سامع وناا مالي الشرف اخرج معاااك .. على فكررة مو بس انت اللي مايحرك فيك شئ يوم تشووفني .. تراه شعوور متبااادل

وبعدين تعاال هناا من يوم الزواج وانت خرجتني بالفندق من الغرفه و سكت لك .. لكن لعلمك هذي المررة موووخارجه من الغرفه لووو ايش وانت

اللي بتخرج ونا اللي بقعد فيهااا .. وذا حاولت تمد يدك علي مررة ثانيه بعلم عليك بابا .. فاهم ولااا لاء ؟؟

مـــــاجد "طالعني بكراهيه " وقال : تـــهــديــدينــي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مشاعل "ببرود كالثلج" : انا حذرتك ,, واذا فهمته تهديد براحتك وراجع لك .. " بعد ماشفت وجهه اللي انقلب والغضب بكل وجهه "

قلت "بهدؤ رغم الخوف اللي بقلبي " : ياابن الحلال ,, ماقصدت اهدد ,, ومو مشاعل الي تهدد ,, خلنا نعقد اتفاق (او هدنه على قولة ام ربى )

قبل زواجك " وقصدت اقول زواجك مااقول زواجنا" .. من كان يغسل لك و يطبخ لك ويغسل لك ؟؟

ماجد "وناا احااول اكتم غضبي من كلامهاا شلوون تتجرأ تتطاول علي لهالدرجه ,, وتراددني .. ادري تبيني امد يدي عليهاا وتخرب بيني و بين

هلي ,,, لكن تبطين يامشاعل ,, "

ماجد : والله يـااا .. حتى الاسم مستخسره فيك,, تراني منيب خايف منك ولا من عشر أمثالك ,, مثلك مثل الشغاله الفلبينيه اللي بيبيتاا ,, تفهمين ..

مهب ماجد اللي يخاف من تهديد ,, وتهديد منوو ,, تهديد مرة مثلك .. ولا ابي اتفااق ولا هدنه انتي مو شكل تفاهم ,, بعديهاا لك هالمرة لكن

قسمن لو تعيدينها بيجيك مني اللي مايسرك ,, تفهمين ..

مشاعل "ولاول مرة بحياتي اتمادى مع أيا كان,, باستفزاز" : انت هيييه فووق لنفسك ,, لا تحلف وتقسم علي .. رووح اقسم واحلف على نفسك

ترى ربي مو لعبه كل شوي تحلف به ,, واذا انت حلفت انا بعد اقدر احلف لكن ماابحلف تكفي كلمتي وحده مااتراجع عنهااا لو بمووووووووتي ..

مو خداامتك انااا ,,

ماجد "ونا احاول اكتم غضبي ,, ودي اذبحهااااا الحين وو افتك منهااا " : بنشوووف يامشاعل انااا ولاا انتي ..

مشاعل "رديت له وهو عطاني ظهره خارج " : بنشوووف ياااماجد يااانااا يااانت..

XXXX

مشـــاعل

خرج و قفل الباب بقووة .. ياربي انا كيف تجرأت ورديت عليه والاردى كلمته باستفزاز و سخريه .. مهما كان مافي رجال يرضى على نفسه

وبالذات ماجد ,, كرامته فوق كل شئ وعزة نفسه غير .. طيب هو اللي وترني .. مدري شصار لي ,,ماكنت كيذا ,,

كنت ياجبل مايهزك ريح .. ولا كلمه من احد تهزني .. ولا احد يقدر يعصبني .. الحين صايره كل شووي ويااا ماجد اتوتر و انقهر و اعصب ..

كنت مستعده اسوي له اللي يبيه ,, بس هو كل شووي يستفزني ويناقرني .. سمعت صووت بطني اللي من الجوع قام يصوصو ..

رحت الثلاجه .. خرجت لي لبن زبادي اممممم وشوية لحمة مفرومه لقيتها بالفريزة ومعكرونه لقيتها بالدولاب ..

طلعت قدر من الدولاب وحطيت فيه ماي وشغلت البوتغاز وخليت النار هادئه بعد عشر دقايق الماي سخن قمت حطيت عليه المعكروونه

وملعقة زبدة وحبه مرقة ماجي بنكهة الدجاج وخليتهااا تستووي اكثر لاني مااحبهاا مب مستويه .. طبعاا عبال مااتستوي المعكرونه جبت لبن

الزبادي فرغته بصحن وحطيت عليه شوية ثوم بعد مافرمته بالماكينه وشوية فلفل اسود .. وخذيت اللحمه المفروومه وحطيتهاا على نار هادئه

وغطيتهاا ابيهاا تنضج وبعد شوي حطيت عليها شوية كزبرة وكمون مطحون وشوية ملح ومايحتاج احط زيت لان اللحمه فيها دهن كافي .. دورت

بالثلاجه وحصلت معلبات خضاار و اوراق من الكزبرة .. قمت حطيت ملعقتين من الخضار على المعكرونه وخليتها ثلاث دقايق طفيت النار وصفيت

المعكرونه من الماي ,, حطيتها بصحن مقعر وحطيتها فوقها اللبن وبعدها حطيت اللحمه وفرمت شوي من اوراق الكزبرة ورشيتها فوقهاا

(( بصحه و عافيه ,, تفضلواا حبايبي بنات الم .. حيااكم لا تستحوون ترا الفرصه تجي مرررة,, أسألوني حياك اختي مرمر تراني

اموووت فيج بعد .. احب اقولكم كلكم اني احبكم نفر نفر وغلاكم بقلبي يزيد من يوم ساندتوني ووقفتم بجنبي ,, ماابنسااكم ابد أختكم مشاعل ))..

<<<<< ادري ان سعاابيلكم طااالعه وريقكم زاد كله من طبخ حبوووبتي شعووولتي .. بسم الله عليهاا .. الله اكبررررر ..

عدنــــــــــــــا

خرجت لي سيزر تفاح من الثلاجه <<< حشى ما كأنه ثلاجه الا بقاله خخخخخخخ..

وجلست اشربه مدر ليه رغم الجووع بس مالي نفس غصبت نفسي عشان ماامرض .. لاني ادري اذا مرضت كالعاده محد بيهتم فيني واللي كانوا

يهتموا فيني مو معااي .. يالله ايش اسووي والله ملااانه .. جلست ادوور بالبيت .. ومن الطفش رحت غرفة النوم وفتحت الدولاب جلست اعيد

ترتيب الملابس خلصت على اذان المغرب .. صلت المغرب .. جلست ادور على قرااءن ماحصلت .. معقوله مافي ولا قرآن واحد ..

تذكرت الغرفه المقفووله .. رحت لمها لقيتها مثل ماهي مقفله .. يعني بسرقهااا عشان يقفلهاااا ..

XXXX

فهد

دخلنا البت انا ونجود والوالد والوالده يتقهوون تقهوويناا سوى ..

ابو فهد : مااخبرتن ياابووتس شلوون الشغل معتس ؟؟ (ماخبرتني يابووك شلون الشغل معك)

فهد "بهدؤ و رزانه " : الحمد لله يبه .. الا يبه انتم صدق مسافرين باكر ؟؟

بو فهد : ايه ياابوك وراي اشغال ,, وانت واخوك هني اشغالكم .. الله يوفقتسم (الله يوفقكم")

فهد : يبه ماعليك اذا بغتني اجي معك بجي .. واترك شغلي انت اامر وناا انفذ ..

بو فهد "بحنان" : الله يريح بالك ياولدي دوومك بار والدين .. لا يايبه ماعليك خلك هنيه وازين لو تروح شقتك بيكون اخوك قريب منك لا احتجت

شئ وانت للحين رجلك مجبرة .. لو مب تعب عليك كان خذناك معنا القصيم .. لكن رجلك بتتعب ..

ام فهد : كنت احاتي ماجد واخاف عليه لانه مهب مثلك بالعقل و الحكمه رغم انه ذكي عنده زوجه و النعم بهااا بتصلحه وناا اكييده ..

بو فهد : ايه و الله و النعم بهاا ,, الحين برتاح من همه .. هالبنت فها شئ يجذب و يحبب خلق الله فيها .. الله يوفدزهم (يوفقهم ) ( ومن يكون بو

فهد مندمج بكلامه و سوالفه يتكلم قصيمي بدون قصد )
فهد بخاطره " صدقت يبه وناا اشهد انهاا تجذب وتحبب اللي مايحبهااا "

XXXX

نــجــود

وهم يسولفوون ,,وناا مب معهم .. منوور وتزوجت وتركتني ,, والحين شعووله تزوجت وتركتني ,, كلهم تركوني مثل ماتركتني ..

أستأذنت منهم وطلعت غرفتي ,, اتذكر يوم كنت بالثانوي آآخر سنة لي (ثانويه عامه ,, توجيهي) عمري 18 سنه ,, وهو عمره 22 سنه

قبل 6 سنين ... جاء فهد من القصيم للرياض وهو ظن اننا كلنا بمزرعة عمي بالرياض وجاب صديقه معه ,, دخله بغرفته وهو دخل بالحماام

ياخذ له شوور وناا ماظنيت ان فهد بيجي ,, هو ماقالي و لا عطاني خبر .. كان يومهاا عندي امتحان شهري لمادة انجليزي من 15 درجه .. عاد

مااخبركم اني والانجليش بزحمه ,, مانداني بعضنااا بعضاا .. اذكر شلوون دخلت غرفة فهد ونا توني خذيت شوور ونفسي مفتووحه ادرس ..

ولابسه بجامه من شورت اسماوي فوق الركبه وبدي نفس اللون حمال .. ماخطر ببالي بيكون احد بغرفة فهد ,, كنت احب ادرس فيهااا .. دووم ادخلهااا واذاكر ويوم

يجي فهد كنت اتبادل وياه الغرفه واخليه ينام بغرفتي الى ان اخلص وبعدها ارجع غرفتي اصحيه من عز نومه وانام بغرفتي ,, كم مرة قالي فهد

خلص خذي الحجرة اذا تبينهاا ,, ولا تصدعين راسي كل شوي تخرجني منهاا وتصحيني من نومي .. ولان فهد يحبني حييل ويدلعني مايرفض لي

طلب فهد غرفته تطل عالحديقه والهوااء هناك رووعه وخصوصا ان عنده بلكوون ( شرفه) وطاوله و كرسين ,, يعني غرفته كانت شيك وتفتح

النفس أذكر شلوون دخلت الغرفه ونا ماانتبهت للي جالس بطرف الغرفه وبيده مجله يتصحفهاا .. رحت لمى البلكون وحطيت كتبي وجلست

عالطااوله نفسهاا .. تخيلوا شكلي شلوون ونا كبيرة واجلس عالطاوله نفسهاا .. وكانت الطاوله قزاز ,, اجلس اكتب عليهاا بقلم سبوورة

التعبير .. تعرفون عندنا بالانجليزي قطع تعبير نحفظهاا وكانت حوالي 12 تعبير ونااا جلست اكتبهاا واحفظهاا بصووت و مااخطر ببالي ان عيوون

تراقبني ... وشعري يطيح على عيني ونا اشيله ويرجع يطيح واشيله .. وناا اردد القطعه قلت الكلمة خطأ ( مااذكر شنهي الكلمة ) ..

سمعت صوت رجالي حلوو يصحح لي نطق الكلمة .. التفت بوجهي لمصدر الصوت ونا ماسكة شعري لاني كنت بلمه وارفعه .. وهناااااااا انا ضعت باحلى ابتسامه

كان واقف ومتكئ على حافة البلكون ويناظرني بطريقه مرحه وابتسامه جنان على شفاته .. طالعته مستغربه منه ..

وهو من مكانه يقول : خلينه لا تلمينه وهو مسدول احلى .. شقوولكم هو الهواا كان معه .. ولا سانده ولا شلون مدري .. وقتها هبت رياح ناعمه

هي كانت تأيده ,, ونا مع ارتباك تركت شعر اللي طار ونا اطالعه ,, ادري لوقلت لاحد بيقول نفس اللي قالته منوور : ماتستحين تقزين الرجال

شبقوول الحين عليناا ,, اكيد بيقوول اخت فهد ماتستحي وماعرفو شلوون يسنعون بناتهم ..

لكن والله شلوون صار كل شئ مادريت الا لما شفته قرب مني بسرعه ومسكني مع ايدي وجرني عنده لما الباب وقال : روحي الحين غرفتك لا يجي

اخووك و يذبحك .. وهو داخل للحجرة بعد ماتركني خارجهاا قال : تصبحين على خير .. ياهوى القصيم .. وابتسم لي وراح سكر الباب وراه .. انا مافقت من هالصدمه الا فتح الباب مرة ثانيه وحط بيديني كتبي واوراقي وابتسم لي ثمن قفل الباب بوجهي

تخلووا اني مانطقت بكلمه هو اللي كان يسولف .. ونا بس اطالعه .. بسس ..

هذاك الامتحان ماحضرته .. ضليت اتذكره وماراح من بالي الى يوم كناا بالرياض وجاء ويا فهد ونا بالدريشه شفتهم دخلوا خيمة الرجال

خرج هو من الخيمة ونا مازلت اناظره كان رايح للسيارة .. وعيوني تتبعه ,, لماشفته حسيت بسعااده ماتوصف ولما ينذكر قدامي اسمه

من ابوي ولا اخواني ,, احس برعشه بقلبي وفضوول لمعرفة اكثر عنه .. البنات كانوا يذاكرون بالثانويه العامه ونا كنت افكر فيه ..

يوم نجحت جبت تقدير جيدجداً وطلع اسمي بالجريدة فهد وابوي وحتى ماجد وامي وكل خواني و خواتي جابوا لي هدايا

لكن مافرحت كثر ماجتني منه هدية واحلى هديه ,, ماتصدقوون لو قلت وش هي يمكن تطنزون ,, لان الهداايا بالافلام و المسلسلات يوم يهدي

رجل امرأه اما تكون وردة او عطر او ذهب او حتى الماس لكن هو يومهاا جاانا بالرياض وهو مادرى بنجاحي الا ساعتهااا .. يوم جاء يسلم على

اخوي فهد ,, يومها سوى لي ابووي عشاء احتفال بتخرجي .. صادف هالوقت ولزم عليه ابووي واخواني يتعشى و تعشى ..

ونا ما كان عندي علم انه موجود ,, جانا فهد يقوول لاحد يجي بجنب غرفتي لان خويي بيركب معي غرفتي .. من يوم تكلم فهد ونا قلبي يقوول

يارب يكون هو ,, رغم اني ادري اني مابقابله .. بس هذي امنييات بالقلب حتى اللسان مب قادر يعترف بهااا .. فرحت من قلب يوم قال فهد :

تفضل فيصل حياااك .. ونا من الونااسه ودي ارقص .. ادري انه غبااء بس هذا اللي حسيت به ..

سألته امي : فيصل يااوليدي عسى ماشر ؟؟

فيصل "بصووته العذااب" : سلامتك خالتي لكن الشاي انسكب علي وحرقني ,, قام عمي لزم علي ابدله واخذ لي غيار من فهد ..

ام فهد : ماتشوف شر يمه ,, روح بدل وبرسلك بيد فهد مرهم للحرووق ..

فيصل "بأسلوب غريب" : احب المرهم يجي من يدن ناعمه و حنونه وجميلة المحياا مثل هوى الرياض .. مب من يد قاسيه مثل يد هالدب

"وهو يقصد فهد "
فهد : لا يااحلو احلف انت .. اقلب وجهك وروح الحجرة ..
مدري ليه حسيت انه يخاطبني انا .. دخل غرفة فهد وشوي فهد خرج ,, قال لي ان ابوي نادااه لان عيال عم ابووي جووه هم وعيالهم ..

فهد وهو خارج قال لي : جوود ياقلبي اذا ماعليك امر تكفين حطي مرهم الحرووق عند باب غرفتي وفيصل ان خلص بيلاقيه عند الباب ..

نجود "حاولت ابين هدؤي رغم ان قلبي مستانس وخايف" : زين خبرته انا بنحطه عند الباب ..

فهد : ايه خبرته .. وطلع فهد ونااا رحت لمى الصيدلية بالحمام وخرجت المرهم .. ويدي ترجف كم مرة طاح المرهم وكل مااقرب من الحجرة

وناا رجلي احسهاا تبطء ,, والله يابنات الم شئ يخووف احساس حلوو وبنفس الوقت احس اني بتراجع وروح غرفتي .. قلت اقرأ آيات اهدي بها

نفسي .. احس اني مب متذكرة شئ .. قربت من الحجرة الى ان صار الباب قدامي و مابيني و بينه الا قدم ونا اناظر الباب وبخاطري..

انت ورى هالباب ,, نفسي اشووفك ,, بس ماابيك تشوفني .. حطيت المرهم على طاوله صغيره و قربتها بجنب الباب .. التفت وظهري صار للباب

مشيت خطوة والخطوة الثانيه الا باحد يسحبني لداخل الحجرة .. ونا بصرخ الا حط ايده على افمي ..

فيصل : اشششششش ,, شفيك هذا انااا ..

نجود "بخوف .. رغم ان كنت ابي اشووفه " : ا ا .. انـ ..

فيصل "بابتسامه والضحكه بعينه " : وشو اللي اا ااا .. لا يكون حبيت لي بكمه مااتتكلم ..

نجود "يوم قال لي حبيت لي بكمه .. مدري شوصف لكم اللي حسيت به .. معقوول فيصل يحبني انااا .. انااا ..

كمل فيصل "وهو هيمان فيني يناظرني بحب" : تدرين انك ببالي من شهرين من يوم شفتك ماقد شفت بجمالك .. ياللي الحسن ظلك ..

مادريت انك تخرجتي وقلبي وده يعرف عنك اكثر .. توني دريت .. لكن ماجبت لك هديه ,, لو كنت ادري كان جبتهااا ..

ماعرفت شلوون بقابلك .. بالاخير سكبت على نفسي الشاي .. وجيت هذي كانت الطريقه الوحيد لاجل اشوفك او حتى المح طيفك ..

نجود : حرقت نفسك عشاني ..

فيصل " والابتسامه شاقه اذنه الرجال" : واخيررراا ماابغيتي ياقلب فيصل تتكلمين فديت الصووت ورااعيته ..

نجود " انحرجت منه ومن كلامه والله ذاك اليوم مايتنسى صار وجهي الواان "



كمل فيصل : ماعندي شئ اهديك هو الا ... خرج منديل رجالي مكتوب عليه حرفه F ومطرز بخيط ذهبي .. وقال لي : هذا المنديل غالي بالنسبه لي ..

وبهديك هو مايغلى عليك ,,

وحطاه بيدي وقال : مبررووك يااقلبي و عقبااال زوااجنااا

نجود " هناا تعالواا دوروني ماتلاقووني .. لا شعوريااا دفيته و خرجت "

>>> لا والله بعد ماسولفتي وطقيتي حنك مع الرجال دفيتيه كان من البدايه و لا انتم يالبناات تحبوون هالسواالف .. مااالت

عـــــــــــــــــدنـــــــــــــــــا

رحت غرفتي ونا جسمي مااوقف رجفان الى ان جاتني منوور ولما شفتهاا ماتحملت من كثر المشاعر اللي حاسه بهاا ..

صحت بحضن منوور وهي تهدي فيني و البنت مفجووعه علي .. بالاخير لما هديت قلت لها كل شئ ,, وهي مابقت كلمه تشتمني فيهاا ماقالتهاا

منوور : شلووون تنزلين مستواااك لهالدرجه الحين نجود بنت سعيد الــ .. تسوي هالحركات ماتوقعتك يانحود ,, لا والقهر تسولفين معه

كان جبتي القهووة والتمر وطقيتووها سواالف للصبح وناااسه موو ؟؟ ..

تتحرين نفسك بامريكا ولا بلندن ولا اقولك بباريس .. اصحي ياعمري حنا من الخليج لاا وابشرك بعد من السعووووووودييييه فهمتي يعني مااكو

مجاال لهالحركااااات .. الله ياخذك الحين انتي اكبر عني وانا اعقل عنك .. وربي لو فهد ولا ماجد درووا والله بينتفووونك تنتيف .. انتي ووجهك

اعترفي قولي شسووى فيك ..

عاد انا كنت اصيح من مشاعري الغريبه اللي اجتاحتني ,, ويوم قالت منوور اللي قالته حسيت بندم وضميري انبني وقمت اصيح مررة ثانيه

كثر مااافرحت وعرفت بحبه لي وانه يبادلني نفس الشئ كثر مااناا حاسه بندم ,, عدت هذيك الليلله ونا الدمووع مصاحبتني حتى منوور مقاطعتني

وماتبي تكلمني .. انتظرته ايام و اسابيع حتى شهوور ,, ماعرفت عنه الا انه سافرمدينة فينااا وللحين مارجع من اكثر من خمس سنين وعدني انه

بيتزوجني ,, قال لي احبك ,, قالي من يوم شفتك وانتي ببالي .. قال لي عقبال زواجناا ,, يعني هذي كلمته بالنسبه لي كلمة الرجال وعد ,,

لكنه راح ,, راح و تركني حتى ماعطاني خبرر .. حاولت اعرف عنه بس ماكان فهد يذكر عنه شئ و لا ابوي ولا احد ونا ما كنت

اقدر اسأل عنه .. ماكنت اقدر ,, ياليتك تسمعني يافيصل انتظرتك ست سنين ,, كثير خطبووني ونا للحين عندي امل بتجي بيوم و تأخذني

ادري بتقولون حب مراهقه و من اول نظره ,, ونا كنت مثلكم لا سمعت مثل هالقصص مااصدق ,, لكن لا جربتم بتصدقوون وناا مااتمنى تجربون

اللي قهرني ودمرني يوم قالت لي منوور اكيد مايبيك تلاقينه كان يختبرك وانتي رسبتي باختباره ,, اكيد بيظن انك وحده ماتربيتي ,,

هنا انا وصلت حدي من منوور ,, اكيد هي مقهوورة مني بسبت اللي صار بالمدرسه يوم مجلس الامهات ماقدرت لولوه تروح رحت بدالهاا ,,

لكن انا مو ذنبي انا قلت الصدق .. اذكر يومهاا قالت لي في بنات تعرضوا لهاا وكم مرة يتهاوشون ويااهاا وكله لانها تحقرهم وان حاولوا يتعرضون لها

كانت تشمت عليهم الفصل وكلهم يضحكوا عاد انتم تدرون منوور دمهاا خفيف بزياده .. كان يوم تفتيش بالمدرسه هو نفسه يوم مجلس الامهاات ..

يعني كانت فجأه .. ويومها شفت منوور مو طبيعيه ,, ماكنت اشوفها الا من بعيد ..

قربت منها سألتها : شفييك منوور لونك خاطف ؟؟

منوور"بصوت واطئ" : جوود تتذكرين يوم اقولك عالبنات اللي تعرضوا لي كم مرة ؟؟

جود : اييه اذكر شفيهم تعرضوا لك ؟؟

منوور : شفتهم بالحمامات مع بعض ..

جود "بعدم فهم " : زين شفيهااا ,, عادي ..

منوور"بتوتر " : شفتهم وهم .. يسوون اشيااء ..

جود : شلوون يعني ؟؟

منوور : بعدين اقولك لكن .. بوريهم و مابعدي هاليوم على خير ان مااخليتهم مذله ..

نجود "بخوف" : منوور مالك خص فيهم خلك بحالك ..

منوور : والله مابتركهم ,, وبتقولين منوور قالت .. واذا جاء سألك احد اذا قلت لك شئ لا تقووولين .. زين ..

نجود : زين .." بدء مجلس الامهاات ,, وقبل لا ينتهي الحفل جتني وكيلة المدرسه وطلبتني بالادراة "

نجود : هلااا ابله فاطمه ..

أبله فاطمه : هلا بنتي تفضلي ,, بغيتك بموضووع ..

نجود "جلست ونا حاسه بمصيبه " : خير ياابله ..

ابله فاطمه : بصراحه مدري شلوون اعلمك بس لان منيرة بنت اختك تهمنا وهي من الطالبات المتفوقات عندنا بالمدرسه وهالشئ هو اللي يشفع

لهاا.. واللي سوته غلط بغلط ..

نجود " والخوف باين علي" : شسووت هي ؟؟

ابله فاطمه : حصلنا معهاا بشنطة المدرسه ممنوعاات والاردى ان هالممنوعات جداا قذرة ...

نجود"ونا ابلع ريقي" : شحصلتم ؟؟؟

ابله منيرة "وباين عليها الاحراج" : حصلناا .. حبوب فياغراا و كبوت ..

نجود "بصوت عالي وشهقه " : وشوووووووووو ؟؟؟؟

؟؟؟

؟؟؟

؟؟؟

؟؟؟

؟؟؟

XXXX

مشــاعــل

اذن العشاء وهو لساته ماارجع والله زهقت .. اسمع صوت تليفون دوورت على التليفوون مالقيته بالنهاايه سمعت صوته بالغرفه المقفله

اففففففف ,, بيحبسني هذا ولا شلوون ؟؟ .. طبعاا تأخر ماجد وجات الساعه 10 وهو ماجاء .. دق جرس الباب .. استغربت بالبدايه لان اكيد ماجد

معاه المفتاح .. خفت ,, بعدها رحت لمى الباب شفت من الفتحه السحريه .. حصلت بابا ابو فهد ومعاه ماما و نجود .. ياويلي ..

جريت للغرفه ولبست روب البجامه .. وكل شئ كان مستقر .. رحت بسرعه فتحت الباب وانا حاطه شرشف الصلاة على راسي ..

سلمت عليهم .. وسألني بابا على ماجد .. كنت مرتبكه بس ماابينت ابد .. قلت لهم : راح مشوار صغير و بيجي ..

بابا وماما ونجود يناظروا بعض .. وناا ابتسمت لهم .. حسيتهم مستغربين وبابا معصب من ماجد .. بسرعه دخلت المطبخ وباشرتهم بالعصيرات

وخرجت شوكلاتة من الثلاجه ,, حطيت الكافتيرا عالنار وجهزت الفناجين وصحونهاا للشاي ,, شفت بالدولاب مكسرات طلعتهااا بالصحون ..

صبيت الشاي وانا شايلته وجاايه بالصاله ,, الا انفتح الباب وظهر ماجد وهنا وقف بابا وماما ونجود ..

بابا : ..........

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-25-2010, 11:52 AM
الحلقة السادسه عشر

"بـــــــــــــــــ الدموع مصير كل ــــــاب "

راحت الأفراح والليالي البيض

باقي الحزن والهم الأكيد



مشــاعــل

اذن العشاء وهو لساته ماارجع والله زهقت .. اسمع صوت تليفون دوورت على التليفوون مالقيته بالنهاايه سمعت صوته بالغرفه المقفله

اففففففف ,, بيحبسني هذا ولا شلوون ؟؟ .. طبعاا تأخر ماجد وجات الساعه 10 وهو ماجاء .. دق جرس الباب .. استغربت بالبدايه لان اكيد ماجد

معاه المفتاح .. خفت ,, بعدها رحت لمى الباب شفت من الفتحه السحريه .. حصلت بابا ابو فهد ومعاه ماما و نجود .. ياويلي ..

جريت للغرفه ولبست روب البجامه .. وكل شئ كان مستقر .. رحت بسرعه فتحت الباب وانا حاطه شرشف الصلاة على راسي ..

سلمت عليهم .. وسألني بابا على ماجد .. كنت مرتبكه بس ماابينت ابد .. قلت لهم : راح مشوار صغير و بيجي ..

بابا وماما ونجود يناظروا بعض .. وناا ابتسمت لهم .. حسيتهم مستغربين وبابا معصب من ماجد .. بسرعه دخلت المطبخ وباشرتهم بالعصيرات

وخرجت شوكلاتة من الثلاجه ,, حطيت الكافتيرا عالنار وجهزت الفناجين وصحونهاا للشاي ,, شفت بالدولاب مكسرات طلعتهااا بالصحون ..

صبيت الشاي وانا شايلته وجاايه بالصاله ,, الا انفتح الباب وظهر ماجد وهنا وقف بابا وماما ونجود ..

بابا : وعليكم السلام ور حمة الله و بركاته ..

بالبداية الكل ظل ساكت ,, وماجد نزل عينه ,, ماحبيت هالمنظر مهما يكون ماحبيته ينزل عينه رغم انه ابووه واجب عليه احترامه ,,, بس هالحركه

حسستني اني كارهه عمري ,, فتداركت الوضع وكنت اول من يكسر جدار الصمت ,,

مشاعل / حياا الله من جاانا ... وطالعت ببابا "وببراءة" مو كيذا تقولونهاا ..

طالعوا فيني وبعدها ناظروا ببعض وضحكواا ..

بابا / اه كيذا وانت تقولينهاا أحلى ,,

مشاعل / يسلمووو بابا ..

بابا / يالله عيل نشوفكم على خير ...

مشاعل / بدري بابا و بعدين الشاي جاء و ماشربتووه ..

بابا / بدري من عمرك يابنتي ,, جينا نسلم ونطمن عليك اذا ناقصك ولا محتاجه شئ ,, "وطالع ماجد بطرف عينه " واوصي عليك عند

زوووجك ... باكر من الصبح مسافرين القصيم ..

مشاعل " حسيت بضيق يوم قالوا بيسافرون باكر"

ماما "توجه الكلام لمشاعل"/ أصر ابوك بو فهد نمر و نطمن عليك ونجود بعد ودها تسلم عليك ..

مشاعل / تسلمون والله ,, الله يخليكم لي ,, بس هذا مايغني انكم تقعدون نص ساعه بعد تشربون الشاي و نسولف الا اذا ماتبون تشربون من يديني

هذا شئ ثاني ..

مشاعل "فهمت انا من نظرات وكلام بابا مع انه حاول هو وماما و نجود مايظهرون شئ الا اني فهمت انهم عندهم علم ان ماجد مااله خاطر فيني ..

لكنهم واقفين معي وخايفين علي مثل بنتهم مو زي ماما و بابا ماصدقوا افتكوا مني .. الحمد لله ..

جلسنا ويا بعض بعد ماسلم ماجد على راس امه و ابووه .. وبعدهااا ..

ماما / ماجد ...

ماجد / سمي الغاليه ...

ماما / سم الله عدوك ياولدي ,, مااوصيك على اخووك ..

"ماجد وانا باستغراب من تقصد ",, ماجد / منوو ؟؟

نجود / منوو يعني ؟؟ اكيد فهد ولا نسيت ..

بابا / يبه ترى اخوك مايروم يمشي الا شووي ,, ياليت تحط بالك عليه ,,

ماجد / افاا يبه توصيني على اخووي,, فهد بعيوني ,, بس ظنيته بيروح معكم القصيم ,, مادريت انه بيجلس هنيه ..

بابا / لو يقدر يتحمل سفرة البر كان خذته معي ,, لكن ماعليه .. هو خليه يخف شووي و يصير خير ..

ماجد / هو ووينه الحين ؟؟

ماما / بالشقه ..

مشاعل "باستغراب" / شقه ؟؟؟

نجود / ايه ,,

مشاعل : هو عنده شقه بروحه ..

نجود : ايه ..ليه ماجد ماخبرك ان فهد و ماجد كانوا قبل ساكنين بشقه بروحهم .. والحين فهد يسكنهاا برووحه ,, وهالشقه تحتكم تماما

مشاعل "بفرحه " : والله .. خلص اجل ليه مايطلع عندنا هو مايقدر يشوف طلباته لوحده ,, وحنا هنا موجودين بنوشف له كل طلباته ..

بابا "بابتسامه مريحه " / تسلمن يابنتي ,, بنت اصوول والله والنعم فيك ,, لكن خليه بشقته بترتاحون اكثر وانتم توكم عرسان ,,

وهو بعد مابيرتاح الا بالشقه ,, حتى بالبيت مايقعد ودومه يروح شقته " توجهت انظار بابا لماجد " لكن ماتنسى تمره كل يوم .. زين

ماجد / اكيد يبه لا توصي ..

بعدهاا سلمت علي ماما وقالت / مااوصيك يابنتي حنا مانقدر نجي الا بعد شهرين يمكن و بنهاية الاسبوع ,,

غير دوام نجود بالجامعه وهذي اخر سنه

وابوك وراه اشغال ,,

"سكتت ماما شوي بعدين قالت"عندك اثنين من عيالي ديري بالك عليهم والله لو ماحادث فهد كان ماتعبتك وياي يابنتي كفايه ماجد بروحه تعبه تعب

قبيله هذا اصغر عيالي .. وطلباته مجاابه .. عصبي شووي بس تحمليه ..

مشاعل "باستفهام" / يعني ماجد اصغر منك نجود ؟؟

نجود / هبله انتي .. لااا هو اكبر عني ,, لكنه اصغر خواني وانا اصغرخواتي و خواني ..

مشاعل / اهاا .. طيب نجود متى بتبدء دراستك ؟؟

نجود / قريب بتبدء ..

مشاعل "بحزن" / ماتقدرين تجلسين عندنا الى ان تبدء .. الله يخليك

نجود "بقلة حيله " / والله ودي لكنكم توكم متزووجن لو من شهر كان قلت ماعليه ,, ماصار لكم ايام توهاا ثلاث اايام .. والايام جايه ..

بروح اشوف نتيجة الصيفي الي اخذته خبرك اخر سنه وبفتك من الدراسه و همها ..

مشاعل / الله يكون بعوونك ,, بس بشتاق لك .. وربي اني حبيتيك وتعلقت فيك ..

نجود "بابتسامه حلوة" / ونا بعد بشتاق لك بس ماعليك ,, كل يوم بنسولف ويابعض بالتليفون ولا هم ليه اخترعووه ..

اخترعووه عشاني و عشانك ولاجل منوور .. فديت اللي اخترعه كان حاس فيناا ..

مشاعل " عرفت انها بتضحكني ,, وضحكت " / ههههههههه الحين تتفدين كافر .. وععععععع صدق ماعندك ذمه ..

وضحكنا ويابعض ماكنت منتبها لعيونه وهي تطالعني وتطالع ضحكتي..

ماجد " يوم خرجت من الشقه ونا اغل نار بسبت قلة ادبها ظنيت ماعندها لسان اثريهاا ملسونه .. روحت ويا سالم .. صدق انا اقول لسالم كل شئ

لكن بخصوصياتي مايدري عنها الا اللي ابي اقووله ولا غيره لااا ونا ماحسيتها حلوة اقوله على اللي يصير بيني و بين زوجتي ..

فظليت ساكت و هو احترم رغبتي و ماسولفنا الا عن الشغل و الربع .. عرفت انهم اتفقوا يروحون البر ويابعض ..

ماجد / زين ياسوويلم بيجيك يووم ,, تتفق معهم طلعه للبر وناا اخر من يعلم ..

سالم / ونا شدراني عنك قلت اكيد بيأخذ له شهر عسل و بيقعد من زوجته و يتونس .. ماكنت ادري انك خبل تبي تترك زوجتك اللي ماصار لكم

ايام متزوجين بروحهاا و تروح البر ..

ماجد / انت مايخصك اتركها لحالها ,, انت اللي عليك تشاورني و تعطيني خبر , ولا خلص بدت الخيانه .. يااسلووم

سالم "بنص عين " / الا اقوول ماجد اصغر عياالك انا كل شوي سويلم والحين سلووم ,, ولا الزواج يخلي الواحد مغتر ..

ماجد "بقهر" / اسكت بالله عليك وربي انك مب عارف شئ .. قال يغتر قال ..

تقابلنا ويالشباب وقامو يتطنزوون علي واللي يسأل ويستفسر

1 / شلوون الزوااج ؟؟ حلوو ؟؟

2 / شلي سوويته لا تستح قوول ؟؟

3 / شلي خلاك تطلع من عند عروسك و تجي لعندنااا ؟؟

4 / اكيد تزاعلتم .. شراايك نصالحكم ؟؟

وقاموا يضحكوون علي / هههههههههههههههههههه هههههههه ..

بالاخير طلعت لسيارتي ولحقني سالم ..

طلعنا نتمشى و نلف بالسيارة ..

سالم : لا تزعل عليهم تراهم بس بيلعوزونك ,, شافوك متكدر ومالك خلق زادوهاا شوي .. "سكت شووي "

تبي الصراحه ماجد ..

طالعت سالم اللي كان يكلمني ونا اسووق السيارة ..

ماجد / واللي هي ؟؟؟؟؟

سالم / تستاهل اللي يجيك .. لانك و بكل صراحه خالي من الذووق ..

ماجد / لا والله من خالي الا عمي ..

سالم / ترى ماتضحك ماجد .. يعني بالعقل واحد ماصار له ثلاث ايام متزوج وحسب علمي من عروووس ولا كأنها الا عروسة البحر عــ ...

قاطعته ونا احس دمي يفوور / عن الغلط سالم ,, لو سمحت مااسمحلك تتغزل في زوجتي "بشك" وانت شدرااك عنهااا ,, شفتهااا ؟؟

<<<< شوفوا الغبي يسأل صاحبه عن زوجته وربي ياماجد لو انك جنبي كاان كفختك ..

سالم "باستعباط" / ايه شفتهاا ... لا وازيدك واقوول انهاا تشبه وحده ممثله هنديه ,,"زكأنه يتذكر" وش اسمهاا ياربي ..

اممممممم اممم امم ايه على ماظن اشوراااياا ..

ماجد " ماتحملت ووقفت السيارة بالطريق ,, وبصوت عالي خلى سالم يرتعب " / احترم نفســــــــــك لا يجيك مني طرااق يذكرك بميلاادك فااااهم ..

سالم "حاول يهدي فيه " / ااسف ماجد لكن صدق ماقصدت اللي قلته و بعدين انا ماشفتهاا ولا شئ بس الوالدة وأختي شافوها يوم الزواج

وانبهروا فيهااا ,, حتى انهم جلسوا يتحسرون انهم ماشافوها قبل لاجل يخطبونهاا لي ,, وكل اللي قلته من وصفهم لي مب من عندي

وانت شفيك تحمق على اشيات ماتستاهل ماكنت كيذااا ,, شصار لك .. "دام هدؤ بينهم ,, بعدها قطع هالهدؤ سالم بابتسامه خبيثه على وجهه"

سالم : الااااا اذاااا عرووسك سرقت قلبك و عقلك ..

ماجد ونا توني استوعب كلام سالم قمت قلت / سالم ياتسكت ياتضيف وجهك مااالت عليك و على افكاارك .. لا تحااول ادري فيك متحرقص بمكانك

ودك تعرف شلي صار ,, لكن مووت قهررررر منيب قايل لك شئ ..

سالم / بكيفك عاد ,, لكن متأكد انك وقعت اسيرررهاااا .. "وغمزله "

ماجد / تدري انك ماسخ و ثقيل دم ,, والحين مب طايقك ولا مواطنك بعيشت الله ,, ويالله انقلع من سيارتي ,,

سالم "بضحكه " / تنكت الاخوو هههههههه ..

ماجد " ونا اطالعه ببرود وموقف السياره .. وهو بدء يسكت والضحك اختفى وقال " ادري ماتسويهااا " ولما شاف الاصرار بعيني


حاول يكسبني وبابتسامه خفيفه قال ".. مافيك عرق نذاله ..

ماجد / من قال مافيني عرق نذاله الا انا كلي النذاله بحالهااا ,, يالله برااااااااااااا بخليك تطقهااا مشي لبيتكم ,, الحين حتى الاموزين مايتحصل

بهالمكان و بذا الوقت ودي اشوفك باكر وانت مهدود حيل .. يالله اطلع لا اطلعك بالقووة ..

سالم " والهلع باين بوجهه " / افااااا عليك الحين انا صديقك من يوم كنا اعدادي الى ان تخرجنا حتى الوظيفه نفسهااا ,, تتركني وناا خوييك

ماهقيتهاا منك بو سالم ..

ماجد"كأنه ماسمع" / نعم نعم و شقلت بو منووو ؟؟ لا ياحبيبي ماحزرت قال ابو سالم قال .. اناا بو نواااف فااهم و لا افهمك ..

سالم "بهمس" / بتسميه سالم يعني بنتسميه دام اني بسمي و لدي ماجد بتسمي ولدك سالم ..

ماجد / ياحلو اذا انتي تحبني و ميت فين وبتسمي ولدك على اسمي مامنعتك لكن انا نووو وووي ..

سالم "بخبث" / زين يعني ناوي تجيب عيال .. ومن السنيورة زوجتك ..

ماجد "بقهررر" / سلووووووووووم طلع برااا السيارة لا ارفزك الحين ..

سالم "يضحك بطريقه تخلي اللي قدامه ينقهر وهو متعمد هالشئ "/ صدق ماجد ياقلبي عليك طحت و محد سمى عليك .. اثرك مب هينه ياام سالم

الحمد لله جاء من يكسر خشم هالمغروووووور ..

ماجد "والقهر وصل حده" / يعنيي ماابتطلع انت ووجهك ؟؟؟

سالم "وهو يضحك على شكل ماجد لانه واااايد محمر من القهر " / ههههههه لااااااااااااااااا

ماجد / انت اللي جبته لنفسك ,, " قام ماجد يسررررع بقووة بالسيارة .. ووداه اماكن غريبه وطلعه مطبات و نزله منها وهنا

سالم حاول يهدي بماجد / يابن الحلاال هدي ,, يااخوك وربي بطني بدت تمغصني .. ترى بسوويهاا بسيارتك .. وقف اقوول ..

ماجد تكفى ووقف ,,, "وهو متمسك بالمقعد اللي هو فيه وغمض عيووونه " / يااخوي وقف والله مصاريني بتطلع ..

وماجد / يضحك من قلب على شكل سالم هو يدري ان سالم ماايحب السواقه السريعه حتى يوم يطلعون البر يسوقون بالبقي

ماايحب يركب بس يشجع ويده على قلبه ..

ماجد / تبيني اوقف ؟؟

سالم / ايييييييه ...

ماجد / زين قول معي اناااااا حماااااااااااااااااااااااار ..

سالم "يطالع ماجد باستغراب مسرع ماتحول لقهر " / واله بردهاا لك يااااموويجد .. وبتقوول سالم قال ..

ماجد / لا يكثر بس ,, يالله قول سالم حماااااااااااااااااااار ..

سالم / زييييييين " وبقهررر وطواعيه " /ناا حمار ..

ماجد "بضحكه " / مااسمعت ..

سالم / ماجد بلا حركات بزران انت وشكلك ..

ماجد / قلت لك ماسمعت "وصار يسرع اكثر"

سالم / انااااا حمااااااااااااااااااار .. ارتحت الحين ..

ماجد / ههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههاااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااي ..

سالم "يطالع ماجد بقهرر" / مايضحك ترااا ..

ماجد / هو صدق مايضحك بس بقولك شلي يضحك .. يوم اوصلك بيتك ..

ويوم وصلنا لبيت سالم وقفت وفتح سالم الباب .. وهو خارج ناديته ونا مجهز السيارة / سلوووووم حبيبي صورتك بالجووال يوم تقول انك حمااار و

بنشرهاا بلوتوث و بالنت .. ههههههههههههههههههههه هههههههههههااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ي ..

يوم استوعب سالم كلام ماجد الا ماجد فحط من ثواني ..

جلست اضحك على سالم اكد مقهوور ,, والله محد مونسني غير هالسالم .. وتذكرت شلي قاله اني طحت بغرامهااا ,, مجنون هالسالم

شلوون احبهاا ونا تون مالي ايام شفتهااا غير ان قلبي ملك لغيرهااا .. شلوون احبهاا ؟؟ ونا اخذتهاا غصب عني ..

شلون احبهاا وهي لهالدرجه ملسونه وتراددني ,, امي ماعمري شفتها ترادد ابوي ولا حتى وحده من خواتي شفتها ترادد زوجها ولا حريم اخواني

وتذكرت يوم تقول لي انها بتشكي علي ابووووي .. تظن اني بخاف منهاا لاعلمت ابووي كله مني يوم قلت لهاا اني ماخذتها الا عشان امي ..

ظنت مثل ماغصبووني بيغصبووني الحين .. القهرررر انهاا حلوووة يعني لو ماكانت جميله كان أسِمْها بكلامي وحياتها بتكون جحيم واخليها هي

اللي تطلب الطلاق و بكذاا لا ابوي ولا امي يزعلوون علي .. كل مااذكر يوم خرجت من الحمام والله كانت حلووة بشكل لو غيري كان مكاني كان استوت علووم

ضغط على اسناني مااتخيل غيري يشوفها و هي بهالمنظر .. وقفت السيارة لاني بجنب العمارة و مانتبهت للسيارة المركونه برا الكراج مع الظلام

ماشفتها ولا اهتميت .. غمضت عيني بقووة وريحت راسي على وراء .. ياربي ليش احس يوم اجتمع فيهاا ودي اكفخهاااا , ودي أألمهاا ..

فتحت عيني خرجت من السيارة وقفلتهاا ,, ناظرت الشقه شفت اللايتات مولعه .. استغربت .. معقووله للحين صاحيه مانامت الساعه 10 الحين ..

XXXX

بهالوقت وبعاصمة المملكه العربيه السعوديه الرياض ويااحبي لهااا ..

كانت عايله ثانيه ساكنه وهي عايلة منيرة وسعود و أولادهم ..

سعود : منوووور تكفين ياقلبي وربي هلكاااان .. خليها باكر بوديك من الصبح ..

منيرة : لاااا ماابي من متى ونااا انتظرك ,, اقولك جدي وجدتي و نجود مسافرين باكر من الصبح و يمكن مااشوفهم شهرين تقولي باكر ..

"بدلع" سعوووودي تكفى ابي ارووح ..

سعود : منوور ياعمري والله مافيني حيل .. احس جسمي مكسر من يوم زواج خالك ونا تعبااااااااااان ..

منورة : كلهم ببيت ماجد ,, ودي اروح بعد .. وانت دووم مب فاضي لي .. اصلااا انت تغيرت علي .. ماحسك نفس سعود اللي تزوجته وحبيته من

قلب .. كأني اطلب منك المستحيل ..

سعود : تكفين منوور مالي خلق .. " تركني ومشى لغرفة النوم قفل اللايت ونام "

منوور " ياربي شسوويت عشان تعاقبني باللي انا فيه .. شسوووويت ؟؟؟ .. جلست اصيح على نفسي و عللا حياتي ,,

جاتني بنتي ضياء اللي كانت نايمه ونا بالصاله "

ضياء : ماما .. ثفيت ماما تصيحين ؟؟؟( فشيك ماما تصيحين ؟)

منوورة"خذيت ضي بحضني و جلست اصيح بقلبي .. الله يسامحك ياعمتي الله يسامحك "

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
XXXX

مـــاجـــد

توني داخل الشقه الا اشوف بوجهي ابوي و امي ونجود ومشاعل .. لاحظت على ابوي يطالعني بنظرات لوم وغضب وعتاب ..

وقال لي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

بصراحه ماعرفت ارد عليه لانه باين عليه وده يكفخني لو مشاعل مهيب موجوده هو صح مااسواهاا ونا صغير ,, واخاف يسويهاا ونا طووله ..

تداركت الوضع مشاعل و غيرت اشكالهم من التجهم الى الضحك ..

ادري لو بقووله لاحد ان هالشئ فيهاا يقهرني وهو انها قدرت تدخل قلووب هلي كلهم .. بالاخص ابوي و امي وحتى منوور و الجود وأصيل

وهذول اهم ناس بحياتي .. صج انهاا مهيب هينه .. والحذر منهاا وااجب بنظري .. عرفت من ابوي انهم مسافرين الصبح القصيم وان فهد بيبقى

هنيه ولزوم اداريه و ارعاه صحيح انه اكبر عني بس دوومي احسه قدي .. من صغري يراعيني ويسولف معي كأني بسنه بس واايد يتضايق مني

بشئ وهو الغرور .. يقولي خلك متوااضع ترى التوااضع ازين مافي الرجال .. انا ماحس انفسي متكبر شلوون هو يشوفني كيذاا ..

المهم جلس يوصيني الوالد على فهد وحتى امي ,, لكن فيه شئ قهرني وهو ان السنيووره على قول سلووم تقول

مشاعل "بفرحه " : والله .. خلص اجل ليه مايطلع عندنا هو مايقدر يشوف طلباته لوحده ,, وحنا هنا موجودين بنوشف له كل طلباته ..

بغيت احذفهاا من الدريشه الله ياخذها من مرة رجلها قدامهاا وماتشوف طلباته تقووم تشووف طلبات اخو زوجهااا .. وربي قهرتني

وحسيت بدخان من اذووني طالع ..
لو مابوي ناداني بصوت واطي لما امي ونجود كانو يسولفون ويا الهااايته مشااعلوووه ..

<<<<< هااااااااااايته بعيييييينك قووول ااامين .. والله ماغيرك يالمعقد اوووووووف ,, سوووري بنات خرجني عن طووري

عــــــــــــدنـــــــــا

قريب وجلست بالكنبه اللي بجنب ابووي ..

بو فهد : وين كنت ؟؟

ماجد "بصدق " : كنت ويا سالم ..

بو فهد : وتارك مرتك لحالهاا ..

ماجد : يبه هي بالبيت مابيصير لها شئ ..

بو فهد : وش اللي حادك تتركها بلحالها وانتم ماصار لكم ثلاث ايام ..

ماجد "بتصريفه" : يبه كان شئ ضروري مواعد سالم فيه و نسيته و يوم تذكرت اتصلت فيه و خلصنا .. وكاني رجعت ماتأخرت ..

بو فهد رغم ان تصرف ماجد ماعجبه وهو متأكد ان ماجد يصرفه وحجته غير مقنعه تغاضى عن الامر لانهم مب لحالهم ..

وقال بو فهد : ماجد ياولدي انت عاقل كفايه واعتقد عمرك سك 26 والحين متزوج وعليك مسؤليات وواجبات لزوم تخلي بالك منهاا

ولدي ترا الرجال ماله الا بيته ومرته و عياله ومب زينه انك تترك مرتك وانتم لساتكم بشهر عسل بالحالهااا ,, ترضااهاا على اختك ..

ماجد " ونا بقلبي اقوول ماارضااها على اختي لانهاا اشرف منهااا وبنت اصوول وناا مو بايع اختي ارميهاا على اول واحد يبيهااا .."

ماجد : .... "ساكت مابيرد لانه ان رد بيرد بنفس الرد اللي بقلبه "

بوفهد : ظنيتك رجال ولد رجال "رفعت راسي اطالع ابوي من بعد كلمته " واظنك بتكون مثل مااظن ولد سعيد الـ ..

ماجد "نزلت راسي " : ان شاء الله يبه ..

بوفهد "بصوت مسموع" : عيل الله يبارك فيكم ويوفقكم ,, يالله ياام فهد ورانا سفر وابي انووم زين ..

ام فهد : ان شاء الله .. "تناظر مشاعل " مااوصيك اشوفكم على خير يابنتي ..

وانت ياماجد "وهي تناظر ماجد بحنان " هالله هالله بمشاعل تراهاا بنتي واللي يمسهاا يمسني ..

ماجد "بتهكم" : ان شاء الله يمه ..

ووسلمت عليهم ثمن جت مشاعل تسلم عليهم استغربت طريقتها لما تسلم ,, تبوس ايدهم بالكف والظهر وبعدين راسهم حشى بتااكلهم اكل ..

نزلت معهم الى السيارة وطبعااا جميع انواع التوصيااات اعووذ بالله كأنها بنتهم ونا ولد الجيران .. وبعدها روحواا ..

XXXX

فهد

وصلت وياابوي و امي و نجود للعماره " طبعاا هذي عمار ابووي .. ابوي ماشاء الله عنده خير هنا بالرياض و القصيم و الشرقيه لكن شغله

الاساسي بالقصيم ,, كنت انا ويا ماجد عايشين بهالشقه بالرياض مانحب نجلس بروحنا بالفيلا لانها كبير واايد على اثنين ..

وبما ان هالعماره لابوي وسكانها عوايل عطانا شقه من هالشقق وبكيذا بنشووف اذا شئ قاصر العمارة وابوي مب موجود ,, ومنها ابوي يضمن

نكون بمكان نظيف لانه مايحب الغلط ..

الحين الشقه صارت لي بالحالي ,, وحاس بضيق فيهاا .. قال لي ابوي اسلم على ماجد وابارك له لكن تهربت ماابي اشووف انه سعيد و مستانس

ونا تعيس .. والله اني احبه هو اخووي اللي دوومه معي واتمنى اشووفه سعيد لكن مب مع اللي يتمناها قلبي .. والله حرام .. ادري انه حراام

مايجوووز مايجووووز ,, كله اني تسرعت .. تسرعت ,, والندم الحين ثوبي .. حسبي الله عليك ياابليس حسبي الله عليك ..

XXXX

مشــاعــل

الحمد لله ربي ستر .. والله خفت بابا يعصب على ماجد .. مو عشان شئ بس ماحبيت ان زوجي يتهزء قدامي والحمد لله طلع بابا اعقل واذكى مني

واحترم وجودي و الوقت و الظرف .. كل يوم اتعلق به و بماما .. احس انهم اغلى عندي من امي و ابوي الاصليين .. الله يخليهم لي ..

طبعااا كان وجودهم معي اليوم نساني كل الضيقه اللي بقلبي والوحده .. صحيح اني دايماا وحيده بس كان فيه اللي ينسيني همي ويونس قلبي

والحيين يوم كانوا رايحين وطالعين .. حسيت ابي اصيح .. يمكن تعلق بهم واايد الحين حوالي 10 ايام ونا معهم ..

اااااه لو راحوا ايش اسووي ؟؟؟ تذكرت منووورة .. حبيبتي والله هذي البنت تدخل القلب من اول مرة الحمد لله انها معي بنفس المدينه ..

واحلى شئ ضي و ضياء " تذكرتهم وابتسمت .. اتذكر يوم ضياء يقول اففففففففف رحماك ياااالبي .. جلست اضحك " : هههههههههههههه

مشاعل "بهمس واضح على معالم وجهي الفرح" : ماشاء الله عليكم الله يحفظكم لاهلكم ولي ..

بيني وبين نفسي المشكله ماعندي و سيلة اتصال ولا عندي رقم منوورة ..

ياربي شسووي ..

^^^




.

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-25-2010, 11:54 AM
الحلقة السابعة عشر

" و الله غفوور رحيم "\

قالى تعالى :-

(( ان الله يحب الخطائين ويحب المتطهرين ))

في ما معنا الحديث الشريف :-

(( ان الله يحب العباد ا يخطوا ويذنبوا ثم يتوبوا ولو لم يخطئوا لذهب الله

بهم واتى بقوم يخطئون ويستغفرون الله فيغفر لله لهم ))


مشاعل
"بهمس واضح على معالم وجهي الفرح" : ماشاء الله عليكم الله يحفظكم لاهلكم ولي ..

بيني وبين نفسي المشكله ماعندي و سيلة اتصال ولا عندي رقم منوورة ..

ياربي شسووي ..

امممممممم اممممم .. اروح اكلمه "ونا اقصد ماجد " .. اكلمه ولا لاء ,, بعد ماخرجوا بابا و ماما و نجود قررت اكلمه ..

التفت ادوره بالصاله مالقيته .. اكيد دخل الغرفه .. بروح اشطف الكاسات و الفناجين وان خلصت بروح اكلمه .. مايصير اجلس ساكته .

طبعا رحت المطبخ وغسلت وخلصت وخذيت المعكرونه الباقيه وحطيتها بالثلاجه .. طقيت الباب .. ونا اخذ نفس اخاف يصكني بكلام يسمم بدني ..

لكنه مارد ولا فتح لي الباب .. رجعت طقيته كذا مرة لكن لا حياة لمن تنادي ,, بالاخير مسكت مقبض الباب واادرته وفتحته طليت براسي ماشفت

احد ,, استغربت .. ماعلينا يمكنه بالحمام .. توجهت للحمام بس ماكان ينسمع صوت من الحمام و اللمبه مسكره .. رحت للسرير باجلس انتبهت ان لحاف

السرير و المخدتين مهيب موجودة وقفت مستغربه .. معقووله هالمغرور يترك لي الغرفه ,, من جده خاف من بابا يعني صدق اني بخبر عليه

بابا .. اصلا مستحيل اسويهاا بس من قهري مدري شلوون نطقتهاا ,, ماظنيته جبان ,, والله شكله مايعطي ان هالمغرور خوااف ..

وين يكون بينام ؟؟ يمكن بغرفة التلفزيون .. خلني اروح غرفة التلفزيون كأني مدري انه فيهاا ..

ورحت الغرفه لقيتهاا مظلمة الا من نور التلفزيون .. فتحتهاا و شفته حاط المخدات على الكنبه الكبيرة اللي قدام التلفزيون .. ومتلحف ولابس بجامه

وبيده ريموت يقلب القنوات .. ولا كأني دخلت سوى نفسه مو شايفني .. والله احس يوم اقهره ونااسه .. جاني الضحك عليه بس كتمته ..

سمعته يقول " وصوته باين انه مو طايقني": نعم خير شتبين ؟؟؟

مشاعل "ونا كاتمه ضحكتي .. وببرود عكس اللي داخلي " : نعم , كلمتني ؟؟؟

ماجد " ياااربي هذي بتقهرني ببرودهاا" : انتيه قلبي وجهك وطعي براا فاضيلك انا ..

مشاعل "بجديه " : احم ,, بغيت اسألك ,, " ماشفت منه ولا علامه تشجع على اني اكمل .. بس كملت " .. ابغى اكلم تليفون ؟؟

ماجد " شسووي فيها الحين اذبحهاا واريح خلق الله منهاا " : والله زين ماسكك انا ..

مشاعل : طيب مااشوف فيه تليفون بالبيت ؟؟

ماجد : وش ذا الغباء ؟؟ داامك ماتشوفين تليفون بالبيت وشووله تسألين عنه ؟؟ صدق ناقصات عقل ..

مشاعل : صحيح اني ماشفته بس سمعت صووته بالغرفه المسكرة ..

ماجد " هذي شغاله تراقب بالبيت .. وباستهزاء" : و بتكلمين منوو ان شاء الله ؟؟

مشاعل "حاولت اتمالك نفسي لاني ادري فيه يبي ينرفزني" : بكلم مين يعني .. بكلم منيرة ...

ماجد : والله مو فاضي لك انتي وطلاباتك انا انسان وراي دوام واشغال . ويالله برااا ..

مشاعل " اعوذ بالله من الصبح برا برا ,, هذا مايستحي ,, ونا الهبله ماعندي كرامه بس يطرد فيني " : انا طالعه بس بكيفي ومزاجي مو على

كيف حضرتك ..

ونا طالعه من الباب الا هو يقول : والله لا تحسبين كل شئ بكيفيك بيصير .. اذا تركت لك الحجرة مب عشان سواد عيونك ..

قاطعته وقلت : عيوني مو سوودا ..

ماجد " هذي المشكله ان عيونها لونها لون العسل واللي يقهرني اني احب هاللون .." : سودا ولا بنيه ولا

خضرا المهم تركتها بكيفي انااا ,, " وبتريقه " .. شكلك يكسر الخاطر اكيد عمرك ماشفتي خير هالكثر قلت اخليك تستانسين سنه بهالنعيم ..

ولاني خايف منك ولا حتى من ابووك تفهمين ؟؟؟

مشاعل " تضايقت من كلامه ,, ليش دووم يدخل اهلي وبالذات ابووي بالموضوع" : احترم نفسك .. انت ماتفهم مية مرة قلت لك بابا لا تدخله

بالمووضوع ,, تفهم ولا ماتفهم ؟؟؟؟

ماجد "قهرني كلامهاا هذي مب خايفه مني ولا ضاربه لي حساب .. يقلدها" : بابا ,, ايه صح نسيت انك دلووعة البابا .. عشان كيذا رمااك يالبلووة

علينا ..

مشاعل " جرحني بكلامه .. وحسيت آلآلآم قولوني بدت تألمني بس على شئ بسيط ,, من يوم شفته بالمزرعه ونا رجعت الالامي ,, رغم كل اللي

صار لي مع اهلي بجده الا ان الالم ما كان يجيني ,, ماحبيت الالام تزيد ,, خذيتها من قاصرهاا " : عموما كنت ابي اكلم منوورة واطمن عليها

ونا اعتبر ان هذا واجب دام اني زوجتكك لازم اطمن على اهلك .. واذا انت مابغيت هذا شئ راجع لك .. تصبح على خير ..

مشيت لغرفة النوم .. ورحت لشنطتي بسرعه ادور على دواي طبعاا بعد ماقفلت الغرفه بالمفتاح وخذيت الحبوب بدون مااشرب الماي .. وظليت

بالارض احاول اتحمل .. صحيح ان الالم كان على خفيف لانه لو كان على قوي كان الحين ماتحملت .. حطيت راسي عالمخده .. ماقدرت افكر بشئ

غير فيه هو وبس .. ماقدرت افكر الا بااللي سرق قلبي وعقلي .. اذكر يوم عيد ميلاده ..

لبست بجامة برموداا لونها فيروزي واطرافها فوشياا وعلى البدي صورة بوكاهانتس والبدي حباله جايه من الرقبه و تتربط والظهر نصه ظاهر ..

تعطرت و تلبست وناا انتظره ..

.. "بفرحه " : تسلمين ياقلبي .. جد تسلمين .. هذا كله لي .. ليه خسرتي حالك ..

مشاعل : حالي فدى لعيونك يالغالي ..

.. : لكن بكم سويتي هذا كله .. حرام تدفعينه و الله حرام ...

مشاعل : هو حرام فعلا ان كان لغيرك ,, لا ن اللي ملك قلبي مهب غيرك ..

.. : احلى شئ الورد وجوري بعد .. امووت بالجوري ..

مشاعل : مشكوور قلبي ,, لو كان بيدي كان اهديتك ... " وماكملت افكاري لاني كنت بسابع نومه ..


مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاجــــــــــ ـــــــــــد

سلمت على هلي و طلعت فوق بالشقه الا المدام بالصاله تتكلم ويانفسها الحمد لله و الشكر مزوجيني خبله .. اللي لفتني ضحكتهااا

كانت ضحكه غريبه احس باحساس غريب يوم سمعت ضحكتهاا .. شئ جذبني خلني التفت لها و اناظرها فترة قصيرة وهي ولا معي ..

حسيت موقعي غلط دخلت حجرتي فرشت اسناني وخذيت لي بجامه ولحاف ومخدات ورحت لحجرة التلفزيون .. توني بقلب بالتلفزيون الا مدخله

راسها تحسبني ماشوفهاا .. لا ولها وجه تسولف معي .. ليه دايم الكلمة الاخيره تكوون لهاا وهذا اللي يغيضني .. غمضت عيني ,, والنوم يجافيني

صايرين مانطيق بعضنا البعض .. مع انا كنا اصحاب ..

نــــــــــجـــــود

نجود : زين .." بدء مجلس الامهاات ,, وقبل لا ينتهي الحفل جتني وكيلة المدرسه وطلبتني بالادراة "

نجود : هلااا ابله فاطمه ..

أبله فاطمه : هلا بنتي تفضلي ,, بغيتك بموضووع ..

نجود "جلست ونا حاسه بمصيبه " : خير ياابله ..

ابله فاطمه : بصراحه مدري شلوون اعلمك بس لان منيرة بنت اختك تهمنا وهي من الطالبات المتفوقات عندنا بالمدرسه وهالشئ هو اللي يشفع

لهاا.. واللي سوته غلط بغلط ..

نجود " والخوف باين علي" : شسووت هي ؟؟

ابله فاطمه : حصلنا معهاا بشنطة المدرسه ممنوعاات والاردى ان هالممنوعات جداا قذرة ...

نجود"ونا ابلع ريقي" : شحصلتم ؟؟؟

ابله منيرة "وباين عليها الاحراج" : حصلناا .. حبوب فياغراا و كبوت ..

نجود "بصوت عالي وشهقه " : وشوووووووووو ؟؟؟؟

"ومن هول اللي سمعته وقفت ويدي بفمي .. من وين جابتهم ؟؟ .. وبارتجاف " نجود : و .. وووش قلتي ؟؟

أبله فاطمه : اللي سمعتيه اختي , وبصراحه مااحب انطق هالكلمات اللي تصيبني بالاشمئزاز ..

نجود "بصدمه" : شلوون ؟؟ لااا لااا اكيد الموضوع به ان .. مستحيل منوور من وين تجيب هالاشيات ؟؟

ياابله فاطمه مااعتقد انا ادري بمنوور ,, صحيح اللقافه تمشي بشراايينها لكن هالشغلااات ماتقربهاا ابد .. هذي مب بس بنت اختي هذي اختي اللي

ماجابتها امي .. " وهنا تذكرت كلام منوور يوم قالت لي عن البنات اللي يضايقونها وانها شافتهم بالحمام .. توني بقول لأبله فاطمه الا تذكرت

كلام منوور يوم تقول لي : والله مابتركهم ,, وبتقولين منوور قالت .. واذا جاء سألك احد اذا قلت لك شئ لا تقووولين .. زين ..

نجود " بغيت اتكلم بس سكت ,, اخاف اقوول شئ الخبط الدنيا .. ياربي شسووي الحين .. احسن شئ تنادي منوور ونشوف شساللفه "

نجود : ابله فاطمه .. نادي منيرة نفهم منها شسالفه ؟؟

ابله فاطمه : حنا من متى نسألها مهيب راضيه تنطق .. عشان جذي ناديناك ..

نجود : ووينهاا ؟؟

أبله فاطمه : تعالي معي ..

رحت مع ابله فاطمه لغرفه المشرفه ,, شفت منوور ووجهها احمر بقووة ,, وجريت لمها و حضنتهاا ..

نجود " ماانتبهت لصوتي انه مسموع من ربكتي" : انتي شسوويتي ؟؟ قلت لك مالك دخل بهالمواضيع بس انتي اللي راسك يابس ,,

تتليقفين علي سكت لكن مالك ومال الغير .. طالعت فيني منوور بنظرات قهر .. مادريت اني بدل لا اكحلهاا عميتها ..

قالت منوور: ابله فاطمة هذي نجود عندك سأليهااا ,, نجود تعرف كل شئ وقلت لهاا ..

نجود " ونا مرتبكه وخايفه .. شقصدهاا منوور اعرف كل شئ اخاف تكون متورطه وتبيني انقذهاا ونا مب فاهمه شئ"

نجود بصوت مسموع " منوور شتسوولفين عنه منيب فاهمه ..

منوور : نجود قولي لهم شلي قلته لك قبل لا يبدء مجلس الامهات ..

نجود " ونا ساكته ,, لانها قالت لي يوم احد يسألك لا تقولين له عن شئ .. شلوون اقول ولا مااقول بس هي قالت اقول .. اخاف اقول اورطها

بشئ .. قمت سألت منور بصوت واطئ او اتهيأ لي انه واطي من ارتباكي .. : منوور وشتبيني اقولهم انا مب عارفه شلي تبيني اقووله ..

منوور وعلاامات القهر عليهاا "وبصوت عالي " : ايااا النذاله ياجوود ,, منتيب عارفه وش تقولين هااااااااا ؟؟

نجود"باستغراب" : شتقوولين انتي ؟؟ منوور انـ ...

منورة "تصرخ": انتي ولا شئ فهمتي طلعي براااااااااا برااا .. قلبتي كل السالفه علي .. شسوويت لك كل هذا عشان نصحتك من احلااامك اللي

مامنهااا فايده جايه الحين تنتقمين ..

نجود " جرحني كلام منوور ,, يعني خبرتها سري وحلمي الوحيد تقوم تصارخ به وتتهمني اني انتقم منهااا .. كان الحزن مسيطر علي " :

ابله فاطمه بقول لك كل شئ ... من فترة ومنيرة خبرتني عن بعض البنات اللي يضايقونها ويتحرشون فيها احيان وقت الفسحه يمروون من جنبها

ويسوون حركات تعني وش ذا القرف ,, واحيان يقربون منها و يكبون عليها العصير ولما تصارخ عليهم يقوولن انهم ماشفوها ولا مب قاصدين ,

غير الافلام اللي يتبادلونهاا ,, وهذا الشئ ممنوع بالمدرسه ,, هي ماتعرف شطبيعة هالافلام بس ظنها انها افلام مهي زينه .. والقهر يوم تشوفهم

يشربون دخان و تنصحهم لكن مافي فايده واليوم قبل حفل مجلس الامهات شفت منوور مو طبيعيه ,, ماكنت اشوفها الا من بعيد ..

قربت منها سألتها : شفييك منوور لونك خاطف ؟؟

منوور"بصوت واطئ" : جوود تتذكرين يوم اقولك عالبنات اللي تعرضوا لي كم مرة ؟؟

جود : اييه اذكر شفيهم تعرضوا لك ؟؟

منوور : شفتهم بالحمامات مع بعض ..

جود "بعدم فهم " : زين شفيهااا ,, عادي ..

منوور"بتوتر " : شفتهم وهم .. يسوون اشيااء ..

جود : شلوون يعني ؟؟

منوور : بعدين اقولك لكن .. بوريهم و مابعدي هاليوم على خير ان مااخليتهم مذله ..

نجود "بخوف" : منوور مالك خص فيهم خلك بحالك ..

منوور : والله مابتركهم ,, وبتقولين منوور قالت .. واذا جاء سألك احد اذا قلت لك شئ لا تقووولين .. زين ..

بس وبعدها انتي أدرى باللي صار ..

ابله فاطمه "شكلها مصدقه اللي قلته و هذا واضح من نظراتها" : زين منيرة شلي شفتيه وخلاك منتبطبيعيه ؟؟

منوور"ساكته .. والاحراج والاحمرار بوجههاا "

أبله فاطمه : منيرة يابنتي ماعليك من احد لا تخافين قولي كل شئ تعرفينه ترانا بصفك ..

منيرة "بارتباك " : قبل التفتيش المفاجأ اللي صار ,, رحت الله يعزكم الحمام لاني من امس وبطني تألمني ,, ونا بالحمام اسمع اصوات غريبه

" تبلع ريقهاا" .. ونا بطبيعتي فضوليه .. " هنا التقت عيني بعين منوور ونا اقول لها بلغة العيون : ايه صدق فضوول من متى صارت اللقافه

فضوول" .. كملت منوور: قمت سكرت غطاء الحمام الافرنجي ووقفت فوقه وجلست اناظر من فووق الجدار " عندنا بالمدرسه الحمامات اكرمكم الله

جدرانها ماتوصل للسقف لان فيه بينها و بين السقف اقل من ربع متر وتقدرون تشوفون من اللي بالحمام الثاني من فوق "

وشفت ............................... " ساكته وهي تبلع ريقهاا "

أبله فاطمه "بحنان" : كملي يابنتي ..

منيرة : شفتهم يتعاملون ويا بعض كأنهم مب ...... مب ... مب بنات كأنهم عيال يعني .. كأن بنت ويا ولد .. " وسكتت وعينها بالارض"..

وبعدها فتحت ابله فاطمه والمدرسه تحقيق عالموضوع ومسكوا البنات و فصلووهم سنه كامله عقاب لهم وطبعاا هالشئ بيسئ لسمعتهم غير ان

درجه المواظبه و السلوك بتنقص ,, خليهم يتربون .. بنات اخر زمن والله انهم مايستحون مايدرون ان اللي يسوونه غلط واكبر غلط بعد

يحللون لانفسهم ماحرم الله .. هذا بدل لا يذكرون قول الله سبحانه وتعالى لقوم لوط (( أتأتون الذكران من العالمين وتذرون ماخلق لكم ربكم من

أزواجكم بل أنتم قوم عادون )) سورة الشعراء آيه 165, 166 . ويعود يقول لهم (( أتأتون الفاحشة و أنتم تبصرون أئنكم لتأتون الرجال شهوة من

دون النسآء بل أنتم قوم تجهلون )) سورة النمل آية 54 ,55.. لانهم اول قوم قاموا بفاحشة اللواط وهو ان يأتي الذكر ذكرااا ويسمى لواط > يقوم

الرجل بالفاحشه مع رجل اخر بدل المرأه< والان اصبحوا كثير من النساء يقومون بهالفعل الشنيع وهو ان تأتي المرأة إمرأة اخرى ويسمى سحاااق

وللأسف الشديد ان هالأفعال بدت تنتشر الا مو بدت انتشرت بالفعل بمجتمعاتنا العربيه الاسلاميه .. واكيد غير قصة منوور وياصديقاتهاا هذا ولا

شئ قدام اللي نسمعه بالاخبار ولا بالمجلات و التلفزيون قصص حقيقيه من هالنوع , شئ مقرف بالفعل و يسئ لديننا و كأمه اسلاميه ,, نقلد فيها

الكفرة ,, لانه بالتأكيد هذي مو افعالنا .. هذي افعال اهل الضلال اللي بسبتهم صار اللي صار .. فياليت تتعظون خواتي من هالموواقف ,, والمذنب

يستغفر و يتوب لان الله سبحانه وتعالى يحب الخطائين التوابين وكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابين ..والله غفوور رحيم ..

قطع علي ذكرياتي الاخ فهد يطق الباب .. خبرني اانا بنوصله شقته لان باكر بنسافر ..

وتجهزنا .. وحنا تحت بالصاله وابوي يدق على تليفون شقة ماجد بس محد يرد ,, وحنا بالسيارة رجع دق مرة ثانيه ولاحد يرد ..

قالت امي عرسان اكيد مابيردون .. وبعدماوصلنا فهد وتطمنا عليه رفض انه ينزل بشقة ماجد بحجة انهم عرسان وبياخذون راحتهم اكثر بدونه .. طلعنا فوق لماجد ,, ودرينا انه خرج تنرفزت من ماجد هذا مو وجه عرس

وابوي باين عليه ماسك اعصابه , ويوم جاء ماجد ,, قلت اليوم بيزفه يزفه ,, لكن والحمد لله شعووله حبيبت قلبي انقذت الموقف ,, والله ان

هالماجد مع انه اخوي الا انه مايستاهل ظفر مشاعل .. قعدنا سولفنا شوي بعدها طلعنا وابوي يوصي ماجد على شعووله ..رجعنا البيت ونا بانتظار

باكر وروحتنا القصيم ..

فهد

وجودها بنفس العمارة لا وشقتهم فوق شقتي تمام .. هذا الشئ مضايقني و بنفس الوقت مفرحني .. يعني بتكون بنفس المكان و بطمن عليهاا

الله يستر من اللي جاي يافهد شلوون بتكون حياتك ,, بوجود مشاعل .. اعتقد عذابي ابتدا ..

^^^




..

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-25-2010, 11:57 AM
الحلقــة الثامنة عشر

"يحدني وقتي على ضيم دنياي..ورضيت بالمقسوم حتى قليله"

بسكت واخبي جرح قلبي عن الناس

مادمت ياخلي في بعدي تناسيت

افهم ترا مافيني شي من الياس

لاني عرف الحب صادق وحبيت

دام الغلا مع كل شخص له اقياس

مات الغلا من يوم عني تخليت



مــشــاعـــل

صباح اليوم الرابع لزواجي استيقضت من نومي ونا مفزوعه على صوت طرقات وضربات عالباب .. مااستوعبت انا ووين .. قمت من عالسرير

بسرعه وفتحت الباب الا لقيته مغلق بالمفتاح رجعت فتحته ,, وشفت ماجد قدامي و الشرر يطاير من عينه ..الصراحه خفت المفروض مااقفل الباب

يعني هو وراه دوام وبيأخذ ملابسه ,, شكله بيصبح علي ببوكس يطير صف اسناني .. ظليت اطالع فيه والمصيبه عيني مو راضيه تنزل احاول

بس احسهاا معلقه بعيونه ,, شوي شوي احس عيونه تغيرت من الشرر اللي يطاير منها الى الهدؤ و لمعه غريبه مدري ليه ؟؟ يمكن اتهيأ لي

صحاني صوته من سرحاني بعيونه ..

ماجد "هذي الانسانه بتفقدني عقلي ليش تناظرني كيذا ,, احس ببراءه في عيونهااا كل الغضب اللي فيني تبخر وظلت عيني متمسكه بعيونها وشكلها

وهي توها صاحيه من النوم وشعرها مسدل رغم نومها الا انه ماتبعثر وظل سايح ,, طويل .. حلوو ..بهدؤ" : الحين بتظلين كيذا للعصر ولا

بتوخرين ؟؟؟ و ر ا ي د و ا م ..

مشاعل "باحرج اخاف يحسبني معجبه فيه ولا بعيونه " : طيب ... ووسعت له ,, وهو داخل الغرفه مر من جنبي حسيته عملاق قدامي صحيح

ان طولي 162 واشك ان طوله فوق الـ175 .. حسيت نفسي قزمه قدامه .. ايييه يامشاعل بلااا غباء قاعده تتغزلي في الرجال ولا كأن عمرك

ماشفتي رجال .. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. رحت لمى السرير مرة ثانية .. ونا محتارة اقوم اسوي له فطور ولا لاء ؟؟

اخاف اذا قمت و سويت له يحسب اني خفت منه وقمت اسمع كلامه و يمكن يروح تفكيره لبعيد اني اغريه ولاشئ ثاني .. ياربي نفسي افهم هو ليش

مايطيقني ,, انا شسوويت له ؟؟ طيب ليه تفكيره ضيق ويفكر بالسئ قبل الخير .. انسان غريب .. ماتوقعته كيذاا ابدااا .. شكله مايقول انه كيذاا ..

تغطيت بالبطانيه وحطيت رأسي عالمخده لانه لساتني كان فيني نوم ونمت .. ماحسيته متى خرج ومتى أخذ ملابسه و راح ..

مــــــــــــــــــاجد

خرجت من الحمام عزكم الله لقيتها نايمة عالسرير بالبدايه قلت يمكنها تدعي النوم بس يوم قربت منها كانت انفاسها منتظمه ووجهها لونه طبيعي

ومورد بشكل حلوو رغم بشرتها البرونزيه ,, كان صافي من الحبوب و البثرات .. ناعم ودي امشي يديني عليه من نعومته ,, حواجبها مب مثل

كثير من البنات يوم تكون شكلها ثمانيه ويقصونها و يحددونهاا .. لااا كانت طبيعيه مهيب نامصه والاحلى اخذه شكل مقوس وعلى نهاية الحاجب

تحسينه مركن ,, منيب عارف اوصفه اللي اقدر اقووله انه حلوو ويبين عيونهاا شفافه ,, بريئه ,, ويازين كبر عيونهاا كبرها محليها ومع انها

مغمضه لكن واضح كبر عينها من مسافة جفونهاا ورموشهاا ماشاء الله لا قوة الا بالله معكووفه .. شفاتهااا احلى شئ فيهااا رقيقه مثل الاطفال ..

خشمهاا ودي اداعب خشمي به ,, تحس انه حدته ناعمة ماتجرح .. انتبهت لنفسي شلوون اوصفهاا .. لاااا اكيد اتهبلت هي مب

لهادرجه جميله ,, ماجد اترك عنك القز ,, لا تنسى اللي ملكت قلبك هي احلى احلى بكثير من هالصايعه ,, وبعدت عنها و خذيت ثيابي و طلعت

اتلبس وخرجت دوامي ونا بسيارتي افكر شلوون بتحملهاا سنه .. ظنيت ان السنه بطوف بسرعه لكن للحين ماطاف منها الا 4 ايام ,, مااقدر اتحمل

هالشيفه <<<< شيفه و الله ماللشيف غيرك انت يالحثاله ..

عدنـــــــــــا

كمل ماجد : ظنيت ان امي بتاخذ وقت تتحسن فيه ,, وماشاء الله عليها شفتها امس تقدر تمشي بالحالها بدون مساعده واحس انها بتتحسن وااايد

خلص بطلقها باسبوعين ولا شهر .. الخوف من ابووي احسه ناوي علي بينشبها بحلقي ,, لكن لزوم اطلقهاا انا ماابي الا وحده هي و بس

وغيرها ماابي ,, اتذكرها اتذكر شلوون شكلهاا كانت قمر .. بس مشاعل غير غير .. وقفت السيارة ونا راسي بيألمني تعوذت من ابليس ووعليت

صوت المسجل على اغنية فاكرني نسيتك بايقاع خليجي ,, احب اسمع اغاني من جميع اللهجات بس بايقاع خليجي ..

و ابقى اطمن عليا .. خليها عليك شويا .. لحسن قلبي يروح قلبي حالتو بتصعب عليا ..

.. لو تعرف اللي بيا لمى تشوفك عنيا ,, بتغيب عني تروح مني و تبقى رايحه جايه..

.. جاي بتفكرني انت فكرني يا حبيبي نسيتك .. و لا شيئ في الدنيا ينسيني ان انا حبيتك .. كان بعدك عني يغيرني من قلبي هويتك ..

.. جاي بتفكرني انت فكرني يا حبيبي نسيتك .. و لا شيئ في الدنيا ينسيني ان انا حبيتك .. كان بعدك عني يغيرني من قلبي هويتك ..

.. و ابقى اطمن عليا .. خليها عليك شويا .. لحسن قلبي يروح قلبي حالتو بتصعب عليا ..

.. نسيتك و الله ما نسيتك حبيتك ايوا حبيتك انا من اول ما شفتك حسيت اني لقيتك ..

.. نسيتك و الله ما نسيتك حبيتك ايوا حبيتك انا من اول ما شفتك حسيت اني لقيتك ..

.. جاي بتفكرني انت فكرني يا حبيبي نسيتك .. و لا شيئ في الدنيا ينسيني ان انا حبيتك .. كان بعدك عني يغيرني من قلبي هويتك ..

.. جاي بتفكرني انت فكرني يا حبيبي نسيتك و لا شيئ في الدنيا ينسيني ان انا حبيتك كان بعدك عني يغيرني من قلبي هويتك ..

.. و ابقى اطمن عليا .. خليها عليك شويا .. لحسن قلبي يروح قلبي حالتو بتصعب عليا ..

.. لو تعرف اللي بيا لمى تشوفك عنيا ,, بتغيب عني تروح مني و تبقى رايحه جايه..

وصلت شغلي وقفت السيارة ونا اخذ نفس .. بسم الله .. ونزلت ..

مشـــــــــــــــاعـــل

صحيت على الساعه 10 ونص .. عبأت الحوض ماي دافيئ حطيت به معطر بنكهة الفانيلا لاني احبهااا مررة ..

خلصت لفيت المنشفه وخرجت براحه لاني متأكده انه بشغله .. تدهنت بكريماتي وتعطرت و تلبست وتزهبت رتبت غرفة النوم ,, رحت لغرفة

التلفزيون قمت برتب رجعت ترددت ارتبها و لا لاء .. احب الاشياء مرتبه .. بس مني مرتبه خليه يعدل اسلوبه و كلامه معي بعدين يصير خير ..

وتركت الغرفه .. رحت بطبخ ناظرت الفريزة شفت بها لحم ونا بصراحه مااحب اللحم الا اذا كان مفروم .. ومو أي لحم لحم البقر بس هو اللي اكله

لان الدهن به قليل واخف من اللحوم الباقيه ,, عشان كذا اخترت الدجاج ونزلته .. سويت لي ربع دجاجه بالخضار في الفرن .. خليه الدب ماجد مثل

ماامس مافكر فيني ولا خذني مطعم اوريه و الله مو حاسبه حسابه .. وباكل قدامه اقهره اوريه الحمااااااااااار .. أذن الظهر قمت اصلي .. جلست

ادور فحم ,, دورت لما لقيت بالدولاب اللي تحت المغسله .. شغلت البوتغاز وحطيت الفحم .. قمت انفض الصاله و غرف الضيوف يمكن من الملل ..

حوالي ساعه و خلصت تذكرت الفحم جريت بالمطبخ شفته محمر ,, خذيته وحطيته بالمبخرة وحصلت عودة بدولاب الصاله جلست ابخر البيت ..

خلصت عالساعه 3 الا خمسه ,, انتظرت الاذان اذن وصليت العصر وهو ماجاء الا الساعه 4 .. ونا كنت بغرفة التلفزيون اطالع

برنامج ...

مـــــــــــــــاجـــد

حاولت اركز بشغلي قدر المستطاع .. وخلصت اشغالي وخذيت اشغال غيري ,, عشان اطول ولا انا دوامي يخلص عالساعه 3 ..

دخلت الشقه ,, شام ريحة بخووور.. مصدقه عمرهاا زوجه .. رحت حجرتها ماطقيت الباب الحمد لله ماكانت داخل قلت يمكن بالمطبخ لبست لي

بنطال زيتي جنز و قميص بيج كت .. هذا كله بعد ماتسبحت لان الجوو حااااااااااااااااااار .. ونا خارج لحجرتي (حجرة التلفزيون ) وبيديني كيس

الغداء جايبه من كنتاكي .. الا اشووف الشيفه قدامي >>>> الله يأخذك من رجال شيفه بعينك انت ماتستحي مية مرة اقول لك لا تقووول شيفه ..

مـــشــــاعــل " شفييه يطالعنني كيذا "

ماجد " اعوذ بالله " : ممكن تذلفين برااااا..

مشاعل : لا حول ولا قوة الا بالله ..

ماجد : ممكن تذلفين من وجهي عطيتك هديه مامن بعدها جززيه(( يقصد حجرة النوم)),, والحين شتبين بغرفتي انتي ووجهك ..

مشاعل : شووف انت ليه لسانك متبري منك .. توك داخل واستلمتني شتايم .. ترا اذا مارديت عليك لاني متربيه ..

قطع كلامي : اففففففففففف سكتي ولي يرحم والديك تراني مليت منك ومن كلامك هذا ولنا ايام شلوون بتحملك سنه .. "سكت وكأنه تذكر"

ايه صدق بعلمك احتمال السنه تتقلص لشهر و بعدها بطلقك زين ..

مشاعل " صدمني بكلامه بس مابينت لاني متعووده على الشتايم والسب والصدمات .. بس انا توني متزوجه و بعدين هذا معناه ابعد عن الاهل و

الامان .. ابعد عن نجود منورة واصيل وباابا وماما .. وعن بيت يلمني .. تضحكي على مين يامشاعل على نفسك انتي من يوم تزوجتي وهو يهدد

فيك ويقول انه بيطلقك ,, ورغم كيذا حاسه بالامان ..

ماجد : الحين بتغدىممكن تطلعين براا ,, من الصبح ونا بالشغل وانتي هني نايمه ماقدرتي ترتبين الحجرة ..

مشاعل " بنرفزة يمكن لان خبر الطلاق بعد شهر مأثر فيني" : اقوووووووووولك انااا مو خدامتك انت تخرب ونا ارتب ,, عندك يد مثل ماتأكل بهاا

وتشتري بهاا غدااااء قووم نظف بهاا غرفتك .. كل شووي رايح راد تهين فيني اففففففففففف مو حاله هذي .. اعوذ بالله اصلااا لو كنت ادري انك

انت اللي بتزوجك , كان هربت و لا اخذتك .. مغروووووووووووووووووووووووور

ماجد "وعلامات الدهشه من اسلوبها معي وانقهرت من تعاملها اللي مو لايق ,, مسكتها مع كتفهاا ووقفتهااا "

: انتي تحسبي انك بنت الملك .. هااا ؟؟ تراك ماتسووووووووووووووين جزمتي .. تفهمين ..

مشاعل : اكرهههههك ..

ماجد " ضغطت على يدهاا لا شعوريااا يوم قالت لي اكرهههك .. مدري ليه .. يوم اشوفها تتألم ارتاح " : ونااا اكرههههههك زوووووووووود ..

مشاعل " دفاني عالباب .. اتخبط راسي عالباب و ايدي تألمت ماانتظرت رحت على غرفة النوم وسكرتها بدون مااقفلها بالمفتاح و تسندت عليهاا

.. ونا اتنفس بصعووبه ..لما انفاسي انتظمت رحت لما السرير وانسدحت عليه ونا الم ركبي لصدري .. ليش ياماجد شسوويت لك ؟؟؟؟؟ تجمعت

الدمووع بعيوني وعلى اطراف رمشي السفلي .. ضغط باصباعي السبابه بيديني الثنتين على كل عين وغمضت عيني بقووة ..

الله يسامحك .. الله يسامحك .. الله يسامحكم كلكم .. كلكم ..

شلوون نمت مدريت عن نفسي قمت على صوت مخملي هادئ ورجولي جذاب ..

ماجد : مابتصلين ؟؟

فتحت عيني شوي شوي .. واشوفه يناظرني بطيبه رجعت غمضت عيني احس اني احلم لما سمعت صوته خششن وصار اكثر حده فتحت عيني

بقووة وبابتسامه خلت ملامحه المزعوجه تصير مستغربه .. ضحكت بصوت عالي لاني حسيته ابله وهو يناظرني كيذا مبلووه ..

ماجد " يوم جيت بلبس الثوب عشان اذن المغرب وبروح المسجد شفتها نايمه الحمد لله والشكر هذي بس تنام رحت لمها اصحيهاا لاذان المغرب..

كانت بنومهاا بريئه بشكل مااتصوره ,, حسيت ملامحها حزينه .. ياربي ماشفت عمري بهالجمال وهالرقه وهالحزن .. كسرت خاطري حسيت اني

زودتها شووي .. قمت صحيتهاا بهدؤ .. بالبدايه فتحت عينها و ناظرتني ورجعت غمضت عيونهاا .. انقهرت منها الحين يوم اصحيها بأدب تقوم

تطنشني لكن هذي ماينفع معها الا العين الحمرا حررررررررريم .. ويوم احتد صوتي قامت تطالعني بابتسامه و تضحك والله هذي عليها حركات

اشك انهاا مجنونه ولا خبله او بها مس " قلت : لا حوووول .. تركتها وخذيت لي شماغ تدهنت عووده وخذيت المحفضه و الجوال ولبست ساعتي

وحطيت القلم بجيبي وخرجت ..

مشـــــــــــــــــاعل " ههههههه والله ضحكني اصلاا يوم تخيلت نظرات الاعجاب و الطيبه ماصدقت نفسي الا يوم سمعته بحده يصحيني عرفت ان

ماجد الاصلي رجع ,, ضحكت حسيته انقهر والله ماقصدت اقهره بس يالله شسووي طلعت معي .. توضيت و صليت طبعاا مافيه قراان قمت قرأت من

الاجزاء اللي حافظتهاا ,, خلصت ماعرفت شسووي .. والله طفش قمت اتمشى بالبيت دام زوجي العزيز مايخرجني و لا يمشيني ,, مليت ياناااس ..

جلست اقلب بالتلفزيون لكن بدون فايده تأخر ماجاء شكله مابيجي الا متأخر .. اذن العشاء قمت صليت و قرأت قرآن و طولت بالتسبيح و الاستغفار

بالاخير طبقت سجادتي رحت المطبخ مالي نفس اااكل ,, قمت امسح الدولايب و ارجع ارتب الصحون و الكاسات وكل شئ من جديد

من الطفش الللي فيني .. قلت احسن ارتب عشان اعرف اماكن الاشيات ,, خلصت عالساعه 11 الا ربع من المطبخ .. وهو ماجاء ..

لو عطاني التليفون كان وش صار ,, بس مااقول غير انه انااني هو يستانس مع اصحابه ونا هنا وحدي اقلهاا منوور تجيني .. اففففففففف ..

جلست ملانه من كل شئ وعشان اقهره رتبت كل البيت الا غرفته اوريه خليه يرتبها بنفسه .. رحت لمى المطبخ وخذيت عصير سيزر تفاح

ورحت لغرفتي وبشنط من شنطي اللي حطيت فيها كتب الشعر و الروايات قمت خرجت لي كتاب لنزار قباني ,, يعجبني جرأة هالشاعر يعيشني بعالم

ثاني عالم ماقدر اعيشه بالواقع عالم جرئ يحسسني بأنوثتي .. يوم أقراء لنزار احسه يخاطبني انا من بد كل النساء .. هالانسان حساس لدرجة

كبيره .. حبه للمرأه جرئ .. وصف مشاعره اتجاهها اجرأ من المتوقع ..

فتحت الكتاب على صفحة قصيدة لا تنتهي عن تعريف العشق ..

.. عندما قررت أن أكتب عن تجربتي في الحب،

فكرت كثيرا..

ما الذي تجدي اعترافاتي؟

وقبلي كتب الناس عن الحب كثيرا..

صوروه فوق حيطان المغارات،

وفي أوعية الفخار والطين، قديما

نقشوه فوق عاج الفيل في الهند..

وفوق الورق البردي في مصر ،

وفوق الرز في الصين..

وأهدوه القرابين، وأهدوه النذورا..

عندما قررت أن أنشر أفكاري عن العشق.

ترددت كثيرا..

فأنا لست بقسيس،

ولا مارست تعليم التلاميذ،

ولا أؤمن أن الورد..

مضطر لأن يشرح للناس العبيرا..

ما الذي أكتب يا سيدتي؟

إنها تجربتي وحدي..

وتعنيني أنا وحدي..

إنها السيف الذي يثقبني وحدي..

فأزداد مع الموت حضورا..


عندما سافرت في بحرك يا سيدتي..

لم أكن أنظر في خارطة البحر،

ولم أحمل معي زورق مطاط..

ولا طوق نجاة..

بل تقدمت إلى نارك كالبوذي..

واخترت المصيرا..

لذتي كانت بأن أكتب بالطبشور..

عنواني على الشمس..

وأبني فوق نهديك الجسورا..


حين أحببتك ..

لاحظت بأن الصيف يأتي..

عشر مرات إلينا كل عام..

وبأن القمح ينمو..

عشر مرات لدينا كل يوم

وبأن القمر الهارب من بلدتنا..

جاء يستأجر بيتا وسريرا..

وبأن العرق الممزوج بالسكر والينسون..

قد طاب على العشق كثيرا..


حين أحببتك ..

صارت ضحكة الأطفال في العالم أحلى..

ومذاق الخبز أحلى..

وسقوط الثلج أحلى..

ومواء القطط السوداء في الشارع أحلى..

ولقاء الكف بالكف على أرصفة " الحمراء " أحلى ..

والرسومات الصغيرات التي نتركها في فوطة المطعم أحلى..

وارتشاف القهوة السوداء..

والتدخين..

والسهرة في المسح ليل السبت..

والرمل الذي يبقي على أجسادنا من عطلة الأسبوع،

واللون النحاسي على ظهرك، من بعد ارتحال الصيف،

أحلى..

والمجلات التي نمنا عليها ..

وتمددنا .. وثرثرنا لساعات عليها ..

أصبحت في أفق الذكرى طيورا...


حين أحببتك يا سيدتي

طوبوا لي ..

كل أشجار الأناناس بعينيك ..

وآلاف الفدادين على الشمس،

وأعطوني مفاتيح السماوات..

وأهدوني النياشين..

وأهدوني الحريرا


عندما حاولت أن أكتب عن حبي ..

تعذبت كثيرا..

إنني في داخل البحر ...

وإحساسي بضغط الماء لا يعرفه

غير من ضاعوا بأعماق المحيطات دهورا.


ما الذي أكتب عن حبك يا سيدتي؟

كل ما تذكره ذاكرتي..

أنني استيقظت من نومي صباحا..

لأرى نفسي أميرا ..

قفلت الكتاب على صوت الباب .. سكرت الكتاب وبسرعه حطيت راسي عالمخده .. وغمضت عيوني

مــــــــــــــــاجـــــــد " خرجت اصلي المغرب و بعدها رحت لواحد من الربع بدوانيته وسالم كان موجود ..جلسنا و ياا بعض نسولف .. والحمد لله ان

سالم ماتمسخر علي .. مشى الوقت بدون مااحس .. شفت الساعه 12 .. قمت استأذن وطلعت .. شغلت السيارة و توني محرك الا سالم و قفني

وركب بجنبي طالعته .. سالم : بشرعساك بخير ؟؟؟

ماجد : الحمد لله ..

سالم : ادري انك ماتحب تسولف لي على مشاكلك الخاصه الا نادرااا .. بس اذا بغيت شئ مايحوشك الالسان ..

ماجد"بابتسامة امتنان " : تسلوو ياخووي .. صاحب واجب ..

سالم : زين في امان الله ..

ماجد : مع السلامة ..

ووصلت البيت قبل الساعه وحده بعد نص الليل .. العماره كان يعمها السكون واتوقع حتى صوت المصعد بينسمع ,, توجهت لشقتي فتحت الباب

دخلت .. لغرفة النوم كانت نايمة و نور الأبجورة خافت .. بصراحه شكلها من بعيد يغري .. و بهدؤ تسحبت لعندها وناظرتها .. قربت اكثر الى ان

صار وجهي بوجهها .. كانت نايمة وخدودها محمرة بشكل حلووو .. كنت اطالعها و اتمعن بهاا .. بعدهاا بدلت ثيابي ببجامه و توجهت لغرفتي ..

مشـــــــــــــاعل " حسيت بأنفاس دافيه قريبه مني .. بصراحه تخيلته قربي و خجلت من نفسي على تخيلاتي .. والخجل مسيطر بزمن هالانفاس

قربي .. سمعت صوت الباب تسكر فتحت عيني شوي شوي .. ماشفته داخل اكيد راح غرفته .. بفهم هو ليه قرب مني ؟؟ لا لا لا اكيـــد اتهيألي

مستحيل ماجد يقرب مني لهالدرجه الا اذا كان يستحقرني .. ونمت على افكاري ..

مـــاجد رحت لغرفتي وحطيت المخده هالمرة عالارض لان ظهري وجعني ونا انوم عالكنبه .. وكالعادة .. تصبحين على خير يارووح ماجد ..

مشـــــــاعــل
مرت حوالي تسع ايام من وجودي بالشقه وحنا بهالحال كل واحد بغرفه انا بغرفة النوم وهو بحجرة التلفزيون .. ويوم يروح الصبح شغله

اصحى وارتب حجرتي و ازينهاا .. وارتب باقي البيت الا غرفته .. واطبخ لي اللي موجود وابخر البيت .. استحم و اظبط نفسي و اروح بغرفة

التلفزيون الى موعد وصوله يوم يسكر الباب اعرف انه جاء اقوم من غرفته واروح المطبخ عشان يغير ملابسه براحته وبعدها اروح غرفتي

ولا عدت اواجهه .. لان المواجهه معه صعبه ونا الخسرانه كفايه اخر مرة يدي زرقت بسبته .. وظلينا على هالحال .. ونا كنت قد كلمتي يوم اني

مانظف غرفته ,, ولا اطبخ له ,, حتى ثيابه مااغسلهاا ,, ولا اكويهاا .. وهو يجيب غداه من براا وثيابه يغسلها ويكويها عند الغسال براا ..

مــاجد " قاهرتني و الله مااحس اني متزوج ,, الحين مخسر فيهاا مهر ومتعني من الرياض لجدة و بالنهايه لا تغسل لي و لا تطبخ و لاحتى

ترتب حجرتي ,, الله ياخذهااا .. طول هالايام ونا تعودت على شئ مااحسه من مصلحتي .. تعودت قبل لا انام يوم اجي من الديوانيه ولا من خارج

اشوف وجهها و هي نايمه .. ويوم اروح الشغل الصبح اشوف وجهها بعد .. حاولت مااعيد هالحركه لكن العكس هو اللي صار تمسكت بشوفتها

اكثر .. احس ان يومي مايبدى الا بشوفتها مثل المسكن او المهدئ ويمكن مثل اللي تعود يشرب كوفي اول مايصحى احس شوفتها مثل المنبه ..

واخاف تكون مخدر وادمن عليها و عشان كيذا كاره نفسي اكثر ..

مشــــــاعل " هذا اليوم الـ13 من زواجي يعني حوالي اسبووعين .. ونا للحين ماخرجت من هالشقه والله حرااام .. كل شئ ممنوع حتى الدريشه

ممنوعه منهاا .. ياربي الحمدلله ..

ماعندي شئ اسوويه طول هالفترة الا اني اتذكر ذكريات قديمة و جديدة اتذكر يوم منوور تقول لي شووشوو .. ونا ماحب هلاسم .. ههههههه ..

ادري فيها تعاندني .. وحشتني و الله انها تونسني من الخاطر .. وحتى نجود اشتقت لهواشها ويا منوورة .. احبهم هالثنتين ..

ونا اضحك .. تذكرت فهد اخو زوجي يوم يهاوشني بالسوبر ماركت .. بس الحين هو مكسوورة رجله حراام مسكين .. خطرت ببالي فكرة مجنونه

بس بسوويهاا .. شسووي من الطفش .. قمت اطبخ رز برياني وسويت معه سلطه لبن بالخيار .. وشوية خضار مطبووخه .. ويوم خلصت طبخ

حطيت الرز و الدجاج بصحن و زينته بالبصل المحمر .. وخذته من السلطه وحطيت ثلاث ارباعهاا بصحن مقعر و الخضار المطبوخ خذيته مثل ماهو

بالقدر .. طبعاا هذا كله زينته و حطيته بعد مااخذت شور و لبست عبايتي .. توجهت للباب وخذيت نفس قووي كانت الساعه على 11 ونص الصبح

نزلت بالمصعد اتذكر جوود قالت تحت شقتنااا تمام .. وصلت لعند الباب .. جلست مترددة ادق الجرس و لا لاء ؟؟ اخاف اللي اسوويه غلط ..

لكن انا وعدت ماما اني اهتم بعيالها الاثنين ونا بصراحه ماهتميت بماجد اقلها اهتم بفهد .. انا اعتبره اخووي الكبير .. وعادي لو جبت له غداء

لو وحده غيري كان سوت كيذا من زمان .. طيب استنى لما ماجد يجي احسن .. لا لا اصلا هذا المغروور بيمنعني مثل العاده من كل شئ ..

ونا مو محتاجه له .. اذكر مفهد يوم اعتذر لي كان حبوب ونا قلت له : معذوور ياافهد يااخووي ترضى اني اقولك اخووي

قال لي فهد : اكيد وانتي اختي الصغيروونه <<<< طبعاا هذا كله على ونجود موجودة وهي فرحت و من

فرحتها ظلت ساكته ..

وقال للجوود : خلص نجود جت الللي اصغر منك و بتاخذ الدلع كله ..

نجود وبعيونها دمووع : فديتهاا خلهاا تاخذ كل اللي عندي فدااهاا ..

قال لي : شعووله .. الحين بما اني اخووك اموون عليك صح شعووله ..

قلت له " وبنعومه " : ايووة صح خذ راحتك ..

قال لي : خلص اجل شعووله مااوصيك على اخووي خليه بعينك "

واذا غلط عليك ولاشئ لاتنسي عندك اخو بالرياض يحميك ومايرضى عليك ولو كان اخوه من دمه و لحمه .. الله يوفقكم و يسعدكم

تشجعت اكثر ضغط عالجرس مرة وحده .. وبعدها جلست انتظر دقيقتين .. ترددت ادق مرة ثانيه بالنهايه ضغط عالجرس مرة ثانيه بس طولتها

شوي .. بالخير التفت برجع شكله نايم ولا يمكن مو فيه داخل وتو مالي خطوتين .. الا انفتح الباب ونا ظهري عالباب .. تجمدت اوصالي

لما قال "بصووت خشن : نعم ..

ادرت جسمي شوي شوي .. ونا راسي بالارض رفعت عيني الا عيني بعيونه : السلام عليكم ..

فهد " سمعت صوت الجرس بالبدايه بس على خفيف ظنيت انه يتهيأ لي لكن يوم سمعت الجرس طوول قمت من سريري

معقووله ماجد .. زين هو عنده نسخه وشووله الجرس .. اففف .. هو يدري اني مقدر احرك رجلي هالكثر ..

ويوم فتحت الباب شفت ظهر وحده لابسه عباة استغربت .. منو هذي اللي جايه عالصبح طالعت ساعتي كانت 11 و 38 دقيقه ..

قلت لهاا نعم .. لما التفت علي و ردت السلام جسمي كله ارتعش من صووتهااا .. هذي هي مش .. مشــاعــل ..

وبصوت مسموع : مشــاعل ......




...

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-30-2010, 10:17 AM
الحلقة التاسعة عشر

" ..النيــــــ إنما الأعمال ـــات ... "

كنت انتظــــر منكـ )) اهتــــمام ((

وغلطتــــكـ سووء ظنـــ

ثمنــــــها و ادفعـــــــهـ .. !!

لا تقـــــــول ..

((حـــــــرام ((

الحـــــــــــرامـ !

اعطيـــــــكـ : عمـــــــر :

تضيـــــــــــــعهـ .. !!



فهد
" سمعت صوت الجرس بالبدايه بس على خفيف ظنيت انه يتهيأ لي لكن يوم سمعت الجرس طوول قمت من سريري

معقووله ماجد .. زين هو عنده نسخه وشووله الجرس .. اففف .. هو يدري اني مقدر احرك رجلي هالكثر ..

ويوم فتحت الباب شفت ظهر وحده لابسه عباة استغربت .. منو هذي اللي جايه عالصبح طالعت ساعتي كانت 11 و 38 دقيقه ..

قلت لهاا نعم .. لما التفت علي و ردت السلام جسمي كله ارتعش من صووتهااا .. هذي هي مش .. مشــاعــل ..

وبصوت مسموع : مشــاعل ......

مشــــــــــاعــل " ناظرته باستغراب شلوون عرفني ونا متاثمه حتى ولو لثمتي ثقيله ,, مشاعل بلا هبل اصلاا هو متى شافني عشان يعرفني ..

طيب شدرااه انه انااا ؟؟ يالله مو مهم .. " : كيفك فهد ؟؟

فهد" ياناس شلوون مااعرفهاا و هالعيون هي اللي ذبحتني حراااام والله حرااام وش ذا العذااب .. يوم سألتني عن حالي رديت " : الحمد لله

شلوونك انتي ؟؟؟ " قلتها ونا عيني بالارض " ..

مشاعل : الحمد لله .. امم .. مـ .. فهد ..

" يازينهااا وهي مترددة " فهد : هلاااا .. بغيتي شئ ؟؟

مشاعل : سلامتك ..

فهد " يسلملي قلبك " ..: الله يسلمك ..

فهد : اجل شلي جايبك ؟؟

مشاعل " بصراحه انحرجت من كلامه انا الغلطانه اللي حزنت عليه ,, افف هماا الاخواان زي بعض مااعندهم اسلووب .. يعني مو شايف اللي بيدي

احسن لي ارجع قبل لا يقطعني من الاحراج " : خلص ولا شئ .. ونا برووح اللي وقفني صوته يوم يقول لي ....

فهد " من ربكتي ولا فرحتي و لا اقوول عذاابي .. سألتها ان بغت شئ ,, والاسؤ قلت لها شلي جايبك ؟؟ والله اني حمااااااااااااااااااار الا الحماار

احسن عني .. ولا بالله هذا كلاام اقووله .. لا شعوريا قلت " : اااسف والله مب قاصد .. استغربت شووي ..

مشاعل : عادي .. بس "رفعت الكيس اللي بيدي ,, وكملت " : جيت اعطيك هذااا ..

فهد " رفعت عيني اناظر بالكيس .. وش اللي بتعطيني هو ؟؟؟ " : مافهمت وش اللي بالكيس؟؟

مشاعل "بصوت واطئ" :: غدااء .. طبخته .. حبيت تذووقه ..

فهد " بابتسامه بينت فيها استوعاابي " : هذا طبخك انتي ؟؟

مشاعل " حركت راسي " ..

فهد : ايه فهمت هذا اول يوم لك تطبخين صح ؟؟

مشاعل " وش قصده مافهمت مارديت عليه اصلاا هو ماعطاني وقت ارد فيه لانه كمل كلامه "

فهد :اااسف صدق مشاعل مافهمت الا الحين ,, ماجد دووم يجيب لي غداء من برااا و اليوم انتي جايبه لي الغداء ماحبيتي انه يبرد عشان ماجد

يتأخر وهذا اول طبخ لك صح؟؟

مشاعل " استغربت من استناجه .. خليه يفهم زي مايبغى " : اصلااا ماما و نجود وحتى بابا موصيني عليك وبالايام اللي قبل ماجد اهتم فيك لكن

من اليوم و صاعد ماابتتغداء الا من غدااناا و لا تعترض لان ماعندك خيار .. اتفقنا ..

فهد " بابتسامه " : مابعترض بس بثقل عليكم ..

مشاعل : فداااك يااخوي ..

فهد " يوم قالت فداك طرت من الوناسه .. لكن وناستي ماكتملت يوم قالت ياخووي ,, لكن يافهد هذااللي المفروض يصير .. هذي مرت اخووك

و بمكانة اختك حتى انها اصغر عن نجوود " : ان شاء الله " وقلتها بالم " اختي ..

مشاعل : خلص اجل لا اكلت عطيني رأيك ؟؟ اووكي ..

فهد "بابتسامة بسيطه " : ان شاء الله بتصل عليكم عالبيت وبعطيك رأيي .. زين اميرتنا أي اوامر ثانيه ؟؟

مشاعل "بابتسامه مو باينه من اللثمة " : سلامتك بس ..

فهد "بمرح" : ماعليك قولي شتبين .. بس هاا مو يعجبك الوضع كل شووي فهد و فهد ..

مشاعل "بتردد " : ماعندي رقم منوورة ..

فهد "بضحكه " : الحين كل هالتردد على بالي شئ اكبر من كيذا .. بالاخير طلعت هالمقروودة منوور ..

مشاعل "بدفاع" : منوورة مو مقرووده لو سمحت الا هي احبها و مارضى عليها ..

فهد " ليتني مكانك منوور .. اعووذ بالله منك ياابليس" : زين بعطيك هو .. معك جوالك ؟؟

مشاعل " باحراج والحمد لله اني مغطيه عشان مايبان" : لااا ..

فهد : نسيتيه فووق ..

مشاعل " ياربي شفييه قاعد يحقق معي " : لااا

فهد : اجل ..

مشاعل : ماعندي جوال ..

فهد " جد انك اقشر يامووويجد الحين ماتجيب للبنت جوال " : اجل شلوون كلمتي اهلك ؟؟

مشاعل : ماكلمتهم ..

فهد "باستغراب " : ليه عشان ماعندك جوال زين من تليفون البيت كانــ .. ... "سكت" .. ايه صح ماجد شايل الصفر .. "وبتفكير " .. زين

انطريني ثواني و راجع لك لا تتحركين ..

باقل من دقيقه رجع و معاه جوالين ..

فهد : خذي هذي الشريحه وهذا الجوال ..

مشاعل "بسرعه " : لا مشكوور ماابي ..

فهد " فديتها خجووله" : افااا عليك اذا جد اخووك تأخذينها تكسرين بخاطري يعني ..

مشاعل "بتردد" : مااقصد بس مايصير بعدين من قال اني احتاج جوال .. مااحتاجه و ماجد مو مقصر معي " قلتها ونا بقلبي انحرق من كذبتي "

فهد : ادري باخوي مابيقصر ابد .. بس هذا مو من اخو زوجك هذا من اخووك و بعدين هذي الشريحه استقبال و تراها شريحة سواا يعني

عادي يوم الي ماتبينها فريهاا .. ونا الحين برسل لك البواب يشتري كرت شحن وبتصل عليك امليك ارقام الشحن .. وخلص ..

مشاعل : بس انا مارد عالارقام الغريبه (( والله البنت لانت مسكينه من طفشهاا ,و استسلمت وخذته)) .

فهد : ولا عليك هاك باحفظ رقمي فيه ,, وجالس يحفظ رقمه بالجوال .. وكمل : حفظت لك رقمي و رقم منوور .. تبين رقم بيتها بعد ؟؟

مشاعل : اوكي حط الاثنين احسن ..

وناولني الجوال وشكرته بشده .. مشاعل : مشكوور اخووي فهد .. تعبتك معي .. الحين تقول جايبه لي غدااء وبتاخذ مني شريحه و جهاز جوال

بعد ..

فهد : ماعليك اصلاا هالرقم من زمان شاريه يوم انسرق جوالي و لما طلعت بدل فاقد استغنيت عن خدماته والحين غيري بيستفيد منه ..

مشاعل طلعت شقتي لاني خليتها مفتوحه المفتاح مو معي ادري انها مغامرة بس دام العمارة لبابا فما علينا خوف لان ولد صاحب العمارة موجود

وقال لي فهد يوم توصلين بتصل عليك وان عطيتيني مشغوول بعرف انك وصلتي .. قلت له مايحتاج بصراحه الشقه فوقه تمام يعني ماشي

يخووف .. فسخت عباتي ونا فرحانه بيدي جوال يعني و سيلة اتصال بالعالم .. اففف منه ماجد حاكرني و الله لو الشغاله كان خلاهاا تخرج ..

اذن العصر و صليت سمعت جوالي يرن بصوت رساله .. خذيته شفت رقم الشحن ارسله لي فهد غريبه مع انه قال بيتصل علي بس يالله

جزاه الله خير .. بصراحه ماعندي خبره بكروت الشحن لان اللي كان عندي قبل يوم كنت ببيت اهلي كانت شريحه عاديه للاتصالات ..

اتبعت التعليمات اللي بالكرت بعدها اتصلت عالرقم المخزن لمنوورة .. بالبدايه دق و دق محد رد الى ان قفل .. بعد شوووي قلت اتصل ..

شلت السجادة وطبقت شرشف الصلاة رن الجوال هالمرة رنة اتصال .. شفت اسم منورة طالع عالشاشه فرحت من قلبي .. على طول رديت

منورة : الووووووووو ..

مشاعل "وخرت اذني عن السماعه ماشاء الله صووتها عاااااااااااالي .. جيت بتكلم بس كالعادة منوورة ماتعطي فرصه لاحد"

منوورة : فهدااني .. غريبه مب هذا رقمك القديم ليه رجعته اعتررف .. اكيد بتتهرب من احد يتصل عليك قمت قلت اقفل جوالي وافتح الثاني

.. لكن الغريبه انك تتصل فيني اخبر انك تتصل بنجوود وهي حبيتك ونا حبيبي ماجد الا صدق هالمغروور كل مااتصل عليه اقووله

عطيني حبيبت قلبي شوشو ..

مشاعل " عصبيه مصطنعه" : شوووووووووشووووووو بعييييييييييييييينك ياااادوبااااااااا ..

منوورة : بسم الله الرحمن الرحيم ,, شكلي غلطانه اختي مع السلامه ..

مشاعل : منوورة شفييييييييييك بلا هبل ..

منورة : شوشو ؟؟

مشاعل : ياربي .. انتي ليه تعاندين <<<< احلى يالعاقله الحين شعووله انتي اللي عاقله و ماتعاندين مووو ؟؟

منوور : اول شئ علميني من وووين لك هالشريحه ؟؟

مشاعل : اففففففف حراام عليك لا تخليني اندم اني كلمتك ..

منوورة : الا صدق انا مااكلمك يالنذله ..

مشاعل "بشهقه" : انااا ا,, ليش شسوويت ؟؟

منوورة : لا و الله ماتدرين هااا ؟؟ كل مااتصل ابي اسولف معك اثريك مستانسه و ياخالي .. لدرجه انه نساك منوورة يالخاينه ..

مشاعل : لاحوووول و لا قوة الا بالله .. الحمد لله و الشكر ..

منوورة : تطنزين علي هاا .. اوريك يالشينه تقولين لماجد انك مب فاضيه للقافتي و حشريتي هااا ؟؟

مشاعل "وهذي المرة الثانيه اشهق فيها" : متى ؟؟ والله مااصار ..

منورة " بطريقه تحقيق" : اجل خبريني شلي صاار ونا اسمعك ..

مشاعل " استغليت الفرصه لاني ادري بفضوول منورة قلت " : شووفي لا بغيتي تعرفي شلي صار تعالي عندي و بعلمك ..

منورة : اممم امم زين بشووف سعود العصر واعطيك خبر ..

مشاعل : لاااا ..

منورة : وشو اللي لااا ؟؟

مشاعل : لو ماجيتي الحين والله مااعلمك ..

منوورة "بقهرر" : زين الحين ليش تحلفين .. افففف .. اخاف سعود مايرضى ..

مشاعل : انتي قولي له ان مشاعل تعبانه تصرفي و تعالي ..

منورة : مشاعل لا يكون صدق متهاوشه ويا ماجد وصرتي تعبانه ولا الم بطنك اللي ذاك اليوم بالمزرعه رجع ..

مشاعل : ياااااااااااااربي ابي افهم ليه ماعينوكي بالمباحث ترى والله بتخلين المجرم يوم يشووفك يصيح و يعترف ..

منورة : زين بووريك لاجيت يالله قفلي بكلم سعود بسرعه ..

مشاعل " تتمصلح,, وبدلع" : الا منوورة قلبي ..

منوورة : احم احم يالله قولي شتبين ؟؟

مشاعل : جيبي معك ضي و ضياء ..

منورة : مجنوونه انتي و الله ماجيبهم خلهم عند ابوهم اول مايجي يحبهم يكونون وياه ..

مشاعل "بحسرة " : طيب بس مرة ثانيه لاجيتي جيبيهم معك زين ..

منورة : زين يلااا طشااااااااو .. <<<< خخخخخخخخخخخ

مــــــــــــنــــــــــورة " شرااايك زوزوووو اعجبك انا مووو ؟؟

عدنا

مـــنــيــرة

" اتصلت على سعوود .. ونا عالخط انتظره .."

سعود : هلااا حياتي ..

منورة "بدلع" : شلوونك قلبي ؟؟

سعود : بخير حياتي .. شلوون العيال ؟؟

منورة : الحمد لله يتمنون سلامتك ..

سعود : وام العيال وش تتمنى ؟؟

منورة "بدلع": يعني بس ام العيال مافي شئ ثاني ؟؟

سعود"يستعبط" : اممم شئ ثاني مثل وشوو ؟؟

منورة "يعني انها زعلت" : ولاشئ خلص ..

سعود "بضحكه " : افااا زعل علينا القمر .. شسووي الحين شلوون اراضيه ؟؟

منوورة : منو القمر ؟؟

سعود"برومانسيه ماتصلح لمنوورة" : اااااه شقوولك عنه ذاابحني و معذبني وعشان خاطره اشووف الويل تدرين ليه ؟؟

منور"يقال لها تسووي رزينه " >>>> كلش مايرااكبك منوور هههههههههههااااااااااااااااي

منورة : مدري ..

سعود : لانها سرقت قلبي يوم كانت بال18 جمالها البدوي .. وخفت دمهاا اللي تنسيني همي .. روحها و طيبتهاا حبيتهاا من كل قلبي ..

هي روحي و قلبي و عقلي ونور عيني شتبي اكثر ..

منورة : سعووودي ..

سعوود "برومانسيه" : ياعيوووووون سعووود ..

منورة " بضحكه " : متى تجي ؟؟

سعود " ويحب يلعوزها" : ليه شمحضرة لي؟؟ اذا محضرة ذاك القميص الأصفر اللي لبستيه يوم كانو العيال عند امك بجيك الحين ..

منووورة " ووجهها حمر من كلامه " : سعوووووود .. مالت عليك يادب ..

سعود : ابي افهم وشووله تستحين ؟؟ حنا متزوجين من 4 سنين ..

منورة "تصرف السالفه" : ماقلت لي متى بتجي ؟؟

سعود : قلبي لا تصرفين .. ولا اقولك بمشيها لك هالمرة لكن يوم اجي اليوم بتفاهم معك ..

منورة " حمر وجهها " : سعوود صدق متى ؟؟

سعوود"أكيد خدودها حمرر" : امم اظني بجي بعد العصر اليوم الشغل واايد تدرين خالك ما يداوم ونا ماسك كل الشغل .. احاول اخرج قبل العصر ..

زين قلبي تبين شئ الحين وراي اشغال..

منورة : اممم قلبي ..

سعوود : هلاا ..

منورة : ممكن طلب ؟؟

سعوود " كنت ادري منوور بتطلبين مني شئ " : آآمري تدللي ..

منورة : ابي اروح بيت ماجد ..

سعود : ياقلبي الرجال توه معرس ونا اذكر يوم عرست عليك ماابي احد يجيني..

منورة : زين مرته تعبانه و رايحه ازورهااا ..

سعود : سلامتها و الله .. خلص عيل زوريها .. وسلامتها ماتشوف شر ..

منوورة : مشكوور .. قلبي الله يخليك لي ..

سعود : ويخليك لي و لعيالي .. يالله عمري فمان الله ..

منوورة : في حفظه و رعايته ..

تجهزت بسرعه ولبست لي جلابيه لونهاا اخضر زيتي وتكحلت وحطيت رووج وردي ..

اتصلت على امي اشووف اذا احد يمرني من اخواني هم صدق اصغر عني لان اكبر عيال امي و ابوي .. خبرتني ان محد بالبيت واذا ابيهم اتصل

عليهم .. اتصلت على علي اخووي ..

رن رن ررررررررررن ...

علي : هلااا والله بالملقووفه ..

منوورة : اهلين ابو التفحيطات ..

قاطعهاعلي : احم احم .. مشكووورة ..

منوورة "بمصلحه" : الا اقوول اخووي حبيبي علي اشتقت لك حييييل ..

علي " اكيد وراها مشوار ,, تعلموني على منووور " : عطيني من الااااخر شتبين ؟؟

منوورة " اففف دوومه يكشفني" : سلاامتك اخووي .. ماابي غير سلامتك .. و .. وشئ بعد ..

علي : زين علميني وش هو هالشئ ؟؟

منوورة : بغيتك توصلني شقة خالي ماجد ...

علي : اولااا توه معرس الرجال وانتي تحشرين نفسك في اللي مايخصك ..فكيه هذاك زمان اول يوم انه كان صديقك وخالك المقرب الحين لااا ..

ثانياا غريبه خالي ماجد ذي خبري كلنا الثلاث انا و احمد و مصلح نناديه بخالي

الا انتي المستقويه تنادينه ماجد .. ولا تسوين فيها قدام مرته انك خوووش بنت .. وانتي من جنبهاا ..

منوورة " اوووريك علي ,, بس وصلني و بتشوف بعدهاا شسووي فيك " : افااا عليك علووولي الحين تذلني ونا مابغيت سعود يوصلني عشان

وحشتني قلت هي مرة وحده توصلني شقة ماجد واطمن عليك ..

علي : هييييه صدقتك .. بمررك بس عشاني قريب من بيتك و الله لو اني بعيد كان لو تموتين ماجيتك .. خمس دقايق و اشووفك براا معلوووم..

منوورة : حشى ولاالهندي اللي ببقالة جدي بالقصيم ..

علي : بدأنا بالطنازة ,, اغير طريقي و اتنذل معااك ..

منورة : لاااا افااا عليك علولي حبيبي واهون عليك ..

علي : يالله بس لا تكثرين سي يووو ..

منوورة : حشى ذوول الرجال يوم نطلب منهم شئ يذلوونا و يذلوون اللي جابناا عشان طلب تافه وعلى حريمهم حشى كأنهم عبيد لحريمهم ..

لبست عباتي وخرجت من الباب الخلفي .. اتصل علي : ووينك انتظرك ؟؟

منوورة : تعال من وراء انتظرك عند الباب الخلفي ..

علي "باستغراب " : ليه لا يكون منحاشه .. افااا اختي اخاف تكوني سويتيهاا ..

منورة : افففففف علووول تعال الحين مصختها تراا ..

علي : زيييين لا تصارخين ..

وقفلت السماعه الا علي قدامي وركبت بجنبه ..

منورة : سلام عليكم ..

علي : و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. شفييك منوور طالعه من الباب الخلفي لايكون سويتي بسعوود شئ و انحشتي من عندهم ..

قولي الحين لا و الله اقطك بالسجن تبيني انسجن بسبتك ..

منوورة : حشى كلتني بقشووري نعنبو دارك بالع راديو انت .. يقولون اني اكثر سوالف وملقووفه مادروا عنك مسووي قدامهم عاقل وانت الحمد

لله و الشكر ..

سكتنا شووي ..

علي : منوور حبيبتي بك شئ ؟؟

منورة : سلامتك اخووي بس قلقانه على شوشو بزورهاا ..

علي " تعلميني عليك منوور احس انه بك شئ ,, مب احس و بس الا متأكد .. " : لا تحاتين اكيد بخير ..

منورة " وظلينا ساكتين انا وهمومي و مشاكلي اللي مايعلم فيها الا ربي .."

مشـــاعـــل " كل شئ كان مرتب ونظيف لاني كل يوم انظف حتى ملابسي كل يوم اغسلها واكويهاا .و هالمرة نظفت غرفة ماجد زين و كنستها مو

عشانه بس لاني ادري بلقافة منور وانها اكيد لو شافت فراشه بتستنتج كل شئ وهي ذكيه كفاايه ... سويت قهووة وجهزت التمر و شوكلاتة و

بسكويتات و سويت حلا باللبن .. وطيته بالفريزر عشان يبرد .. احترت اغير ملابسي و لا لاء .. بالاخير غيرتها و لبست تنورة قصيرة فوق الركبه

بـ5 سم جلد طبيعي لونه بني محرووق .. و عليه بلوزة كت لونها اسود خفيفه و فوقها جاكيت له نفس لون التنورة وجلد لانه طقم له بس بدون

اكمام وبدون ازرار ..و رفعت شعري لفووق و ثبته ببنس ( توكه ) ورجعت نزلته فصار شعري معكووف عشان بقصر طوله لانه طويل حيل و

يضايقني .. ومن قدام خذيت اثنين من الشباصات صغيرة لونها بني فاتح وحطيتهاا كحلت عيني بكحل قلم لونه اسوود ,, وحطيت غلوس لحمي

ولمعته حلووة لبست خرس باذني خرص او حلق لونه بني و عليه فصوص تلمع صغير و خاتم من نفس طقم الخرص لكن عقد الطقم مالبسته لبست

عقد ثاني طوويل لون بني و عقد ثاني لونه اورنج و ببيجي من طول العقد يوصل لبطني بس وااايد ناعم و رقيق ولبست بووت من الجلد الى نص

الساق .. بصراحه مدري ليه تزينت لهالدرجه يمكن من فرحتي اني بعد عشر ايام بشووف انسان ثاني .. فرحاااااانه حيل .. جلست انتظر كنت

احسها تأخرت و يوم ناظرت الساعه شفت انها ماتأخرت و لا شئ لانه لي 35 دقيقه من كلمتهاا .. رن جرس الجوال .. كانت منورة من قبل لا تكمل

الرنه رديت عليهاا ..

منورة : بسرعه فتحي الباب ..

مشاعل : وووينك ؟؟

منور : عند الباب يالله قفلي سعود عالخط الثاني ..

وقفلت السمااعه ..

جريت عالباب وفتحته على مصراااعيه >>>> ابووووووووك ياللغه العربيه ,, شعووله مب حمدة نحوو ترااا اكرره النحوو ..

وبابتسامه كبيره على شفاااتي .. قلت : اهلين و سهلين ياانور العين .. ويوم انتبهت رفعت عيني الا اشوف ثوب ابيض رفعت عيني الى ان وصلت

لعيون غريبه و الاسؤ انها عيون رجاااااااااااااااااااااااااال >>> يالهوووووووووتي ياااخراااشي ..

قفلت الباب على طوول .. وتسندت بظهري عالباب ومن الخوف صرت اتنفس بسرعه .. حطيت كفي اليسار على فمي ونا اقوول ياويلي .. اليوم

مذبوحه ,, مذبوحه من ماجد ,, اول فهد و الحين هذا اللي مدري من ووين طلع لي .. الله ياخذ ابليسك ياامنوورة يامعفنه ..

عــلــي " وحنا بالطريق ,, ومنور قالت لي اوقف لها عند حلويات الـ .... عشان هذي اول مرة تدخل فيها بيت ماجد من بعد ماعرس مايصير تدخل

و يدها خاليه .. وعذبتني وهي تشتري من كل شئ مابقت شئ ماخذته .. وصلنا الشقه طبعا بالدور الثالث ودخلنا اشيات منور بالمصعد كانت منور

تسولف بالجوال يوم شلت علب الحلويات وبقت علبتين بتشيلهم منوور تركتها و مشيت اعرف انها بتطول على الجوال توني وصلت لعند الباب

الا انفتح وسمعت صوت و لا رقة العصفوور واللي صدمني ووقف لي عقلي اللي شفته من جمال ياناس ووين نانسي عجرم و لاحتى اليسا و ربي

مايسوون شئ .. هذا اللي اشووفه طبيعي و لا خيال .. فجأه اختفت من قدامي و الباب تسكر بوجهي .. لا اكيد كنت اتخيل الاا متأكد اتخيل

ولا بالله فيه مثل هالجمال حشى مااافيه .. مافوقني الا صوت منوور يوم تقول ..

منور : اسم الله عليك .. شفييك صاير اصمخ ماتسمع انت ..

علي طالعتها بعدين استوعبت قلت لها ا: نعم ..

منورة : نعم الله عليك اخووي ممكن تعطيني مقفااك الحين ..

علي : ليه ؟؟ بسلم على خالي و بمشي ..

منوورة : لا ياعيوني مااعتقد خالي فيه لانه قالي قبل كمن يوم انه من زمان يداوم و اكيد الحين هو بالدواام ,, وشوشو عيوني بالحالهاا يالله

اشووف عرض اكتافك ..

علي رافع حواجبه : افااااااا الحين تطاولين علي يامال الشؤم ,, الحين ماتبني اوريك يالملقووفه ..

منوورة : روووووووووووح زييين ,, من اول ساكته لك انتظر الفرج يالله زيين برااا ..

علي : اوريك منوور .. ومشيت ونا طيف الجميله مافارق خيالي .. من تكون ياترى هالبنت .. معقووله فيه بالدنيا حلاا كيذا صدق التلفزيون مابقى

شئ شفنا اشكال و اصنناف بس هذي حلووة صدق .. انا شفتها بعيوني اخاف عيوني تخوني .. ونا بالسيارة عند الاشارة راجع البيت ..

معقووله ياعلي اللي شفتها تكون مرت خالي .... والصدمه حلت بكياني .. ومانتبهت للاشارة اللي صارت خضراء الا بصوت بوري السيارت

اللي صحاني .. قمت استغفر و استعيذ من الشيطان .. اكيد هذي مشاعل زوجة خالي ياحليلك ياخالي انت ماشاء الله عليك زووين ووسيم و زوجتك

قمــ .... ,, استغفر الله .. وصلت البيت و قمت توضيت و استغفرت ربي .. هذي بمقام خالتي .. بس شكلها اصغر عني .. ورجعت استغفر كل

ماصورتها تجي ببالي اتعو ذ من ابليس و استغفر الى ان نمت ..

منورة " ضغط على جرس الباب .. شفييها هذي الثانيه ماتسمع لااا اليوم الناس بهم شئ "

مشاعل : ظليت متسنده عالباب و سمعت صوت منوورة يوم تكلم واحد اكيد هذا هو نفسه اللي شافني و المصيبه شافني بهاللبس وربي ياويلي

شوي رن الجرس و نقزت من مكاني من الخوف .. طالعت من فتحة الباب وشفتها منوور .. فتحت الباب ودخلت و دخلت معهاا كيسين ..كبار

مشاعل : شجبتي منوور ؟؟؟

منورة شالت شيلتها وطالعتني باعجاب : ايييييييييييه كذا السنع و لا بلاااش ,, لاجل كيذا كل ماادق على ماجد ابي اكلمك يقوم يقول لي انك بالحمام

و لا نايمه اثريه الرجال يغاااااااااااار عالقمر .. ماالوومه الصراحه ..

مشاعل "مع كلام منورة نسيت كل شئ وابتسمت و ضحكت على كلامها اللي زي العسل " : اشتقت لك منوورة ..

منورة : ياااربي مقدر انا مقدر وربي منتي بهينه " قلبت مصري" ياابت اختشي لاشتكي عليكي حبيبي و نور عينياااا سعووودي ..

مشاعل : ههههههههه طيب وعليكم السلام ..

منورة : بدري بدري ..

مشاعل : الحين انا اللي دخلت و لا انتي المفروض انتي اللي تسلمي ..

منورة : ولا تزعلين السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

مشاعل " رديت عليها السلام و خذيت عباتها و علقتهاا دخلنا بغرفة التلفزيون لان منورة مو غريبه .. وجبت القهوة و التمر وصبيته لها ..

منوورة : يالله قولي لي شسالفه ؟؟؟ وشلوون معك رقم فهد ؟؟ وليه اتصلتي علي و قلتي لي تعالي ؟؟؟ بسررعه لحسن قلبي ياااكلني ابي اعررف

مشاعل " بضحكه " : ونا ظنيتك نسيتي .. الا سعوود شقال لك يوم قلتي له ؟؟

منوور" تطالعني بنص عين" : شوشو لا تصرفين ..

مشاعل : والله ماصرف زين سمعي .. وقصيت لها كل شئ ..

منوورة " بامتنان" : فيك الخير ,, كنت احاتي فهد .. مايرضى ولا يسمع كلامي يمكن لو نجود ايه .. وماجد فيه الخير كل يوم يشتريله غداء

ويمر عليه بالليل و بالظهر ,, وطبعا لو ماانتي زوجته و تذكرينه كان نسي ..

مشاعل بقلبي" و الله يامنورة انا مادريت الا اليوم ولما نزلت الغداء لفهد لاني تذكرت وصية ماما و نجود ,, ولا عن ماجد لا يخبرني بشئ

ولا حتى بيرضى الله يستر لو درى وش بيسوي اصلاا بعلمه قبل لا يعلمه احد .." : فهد اخووي و ماعليك اذا نجود اخته انا بعد اخته و بحطه

بعيوني ..

وجلسنا نسولف و يابعض و الجلسه مع منوور تنسي الهمووم .. وضحكت واستانست من الخاطر ..

بعدها جلسنا ننطر المغرور ماجد والله نطرته عشان خاطر منوورة ولا هو مايستاهل .. ادري ان كثير يلوموني حتى انتي يامنور لو دريتي

باللي يصير بيني و بين ماجد ,, لكن والله انا عمري مافكرت ااذيه بالعكس يوم ملك علي حاولت انسى او اتناسى حياتي اللي طافت وقررت ابدء

حياة جديدة .. بس هو صدمنيبي وم زواجي يعني امااانه لو وحده غيري ويوم دخلتها يوم زواجها تسمع اللي سمعته وش بيكون رد فعلهاا ..

انا سكت له بس بالنهاية يوم غلط على اهلي مااارضيت .. الكلام اللي خرج مني لا شعورياا .. مد يده علي وللحين اتذكر شلون خنقني من رقبتي

حسيت الكره بعينه .. كل يوم يجرح فيني .. ونا اسكت انا ماكتبت بمذكراتي كل شئ قاله لان احيان فيه اشياء ماتنقال وابي انساها فمااذكرهااا

يعني انا انسانه احس ,, انا بني ااادم اشعر .. الحيوان يحس و يشعر شلوون انا لااا .. كثير لااموني وماابي اذكر اسماااء .. ادري انها حريه

شخصيه و تختلف اراء ووجهات النظر ولو مااختلفت ماكان صار فيه مسلم و لا يهودي ولا حتى مسيحي مع احترامي للكل وهذا مو تشبيه

ولا غيره .. لكن كل وحده تلومني تحط نفسهاا مكاني يمكن تقولون قصه مثل غيرها من القصص خيال بخيال مو من ارض الواقع انا اقوولكم لااا

الكلام سهل .. الكل يقول لو كنت مكانها كان تصرفت بحكمه كان تفاهمت و ياه كان عملت هدنه ,, لكن الواقع اصعب الله لا يوريكم اللي شفته

بالاخير انا قطعة لحم معجونه من طين دبت فيني رووح ملكهاا رب وهو القادر على انصافي ,, مهما طلبت من غيري مابيعيطني و لا يكفيني الا

رحمته اللي توسع الدنيا و مافيهاا .. ومشكوورة لكل من تفهمني واللي مافهمني و لامني مااقوله غير الله يسامحه .. والدنيا كذا يوم لك و يوم عليك

وانا اتفهمهم و اتفهم وجهة نظرهم و اذا هم مافهمووني فهذي حرية مااقدر اغصبهم على شئ ..

كتبتهااا جلاديولاس ولكن بمشاعر مشاعل ..

عـــــــــــــــــــدنااا ..

كنا نتفرج عالتلفزيون يوم جاء برنامج للاعشاب الطبيه مررة حلوو كان وقتها ينعرض بالاسبوع مررة على قول منوورة ..

كنت انا و منور بالارض .. طبعا قلت لكم ان الشقه كلها سيراميك بس غرفة التفزيون مفروشة بموكيت .. منوورة ونا مسدووحين على بطننا و

العصير بجنبناا .. نضحك ,, شفت رجل شخص رفعت عيني الا ماجد يوم شفته قمت بسرعه و عدلت نفسي .. نسيت اني لابسه قصير لا و بعد

فوق الركبه استغربت دووم يجي بعد العصر .. ونا ماسمعت الاذاان .. يكون اذن بس مع ضحكنا و التلفزيون ماسمعت .. طبعا جلست ونا مربعه

رجلي وباينه نص سيقاني ومعظم فخوذي وربي احرااج قمت و قفت وطلعت بسرعه عالمطبخ ..

وسحبت معي منوورة ..

منوورة : وجعععععع شوشو .. نزعت ايدي .. تسووين فيها خجووله .. لكم اسبوعين متزوجين >>> لا والله حلفي مو انتي اللي لك 4 سنين و

للحين تخجلين جايه تتقوى عالضعيفه ..

مشاعل : منوورة سكتي وساعديني ننشب الغداء ..

منورة : زين ونشبنا الغداء بالمطبخ لانه بها طاوله و اربع كراسي ..

جانا ماجد بعد ماغير ملابسه .. لابس برموداا بيجي وكت من نفس اللون .. وشكله تبح بعد .. طالع جنااان ..

مــاجــد " اتصل عالساعه 2 على سعود اطلب يجهز الاوراق اللي كلمه عليها فهد عشان بمر عليه اخذهاا وعطيها لفهد لانها مهمه بالشغل

وتستلزم توقيعه ..

سعود : خلص ماجد انا بمرعلى فهد اسلم عليه وعطييه هي يوم بجي اخذ منوور ..

ماجد : منوور .. هي عند فهد ؟؟

سعود "باستغراب وخوف" : هي منور ماهيب عندكم ؟؟

ماجد "مب فاهم شئ" : عندنا وين ؟؟

سعود : هي تقول ان زوجتك مريضه .. وراحت تزورهاا ..

ماجد " حسيت بخوف حتى ماوس الكمبيوتر كان بيدي تركته ووقفت ,,ونا قلبي يرقع من الخوف " : وهي شدرااهاا ؟؟

سعود : اعتقد اتصلت فيها و خبرتهااا ..

ماجد " مافكرت بشئ وقفلت مع سعود وطيران عالبيت .. حتى مافكرت بالدوام و لا استأذنت و لاشئ .. جلست الوم نفسي انا السبب حابسنها بالبيت

والله لو منوور و لا جوود سويت فيهم كيذا ماتحملوا اجل هي الدلووعه شلون بتتحمل ونا لي كم يوم مااشوفها الا قبل لااروح العمل و قبل لا انام

لو صار لها شئ ماالووم غير نفسي .. واسرعت بالسيارة بقووة .. وصلت نزلت بسرعه و قفلت السيارة .. فتحت باب الشقه و اسمع صوت

التلفزيون على طول توجهت لهناك واشوف المدام و بنت اختي مستانسين و يضحكون تدروون عفااريت و شياطين الدنيا كانت فوق راسي الحين

منوور تكذب على سعوود وتجي بحجة ان مشاعل مريضه تسوويهاامنوور اعرفهاا .. لكن مشاعل يمكن تكون هي اللي كذبت على منوور و قالت

لهاا وهذي امكر من منور صدق ان منور ملقوفه بس مشاعل امكر منها .. بس اللي قهرني زوود يوم اشوف شكلها البرئ اللي مايعطي انها ممكن

تسووي شئئ .. انتبهت لي و رفعت عينها تعدلت بعدها وقفت و سحبت منور معهااا .. رحت لغرفتي و فسخت ثيابي و تسبحت ونا ببالي شلوون

كانت مستانسه ومحلوووة .. محلوووة بقووة .. آآآآآآآآآآآه .. بعدها لبست لي برمودا بيجي مع كت بنفس اللون مشط شعري لورى وهو لساته

مبلول .. رحت لمهم بالمطبخ ماابي احسس منوور بشئ لان بتشتغل عليناا محققه <<< عاد ولا المحقق كونان كلن وقتها المحقق كونان جديد تو

ظاهر ..

كنا ننتظره عالسفره .. وحنا نسولف .. دخل و قال بعد ماجلس بجنبي .. :: السلام عليكم ..

ردينا ثنيناتنا : وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته ..

منورة : احم احم .. خالي .. لا تستحي خذ راحتك ادري تبي تبوسهاا عادي بوسهاا ..

ماجد " مدري شصاابني وقمت من مكاني وبستها على جبهتهاا " : شلوونك عمرري ؟؟ اشتقت لك " قلتها بابتسامه و لا احلى ..

شفت شلوون منور فقط وجههاا وحمرر بعد .. طالعت بمشاعل .. شفتهاا مو بس حمرت الا زرقت البنت هذا كله من بوسه اجل شتسووي لو سويت

اكثر من كذاا .." وبنذاله : شفيكم ماتاكلون ترا جووعااان .. بسرعه تغدوو ..

مشاعل " حسبي الله على هبالتك يامنوورة والله لو كنت بالحالك كان خليتك تعضين اصابعك ندم ياحمااااااااااااااااره .. لكن ماجد هو الثوور يسوي

نفسه حبيب ويحبني لاا ومشتاق لي ,, ولا شلوون يبتسم .. وباي حق يبوسني مو هو اللي قال لو امووت مالمسك وانتي ماتحركين فيني شئ

قهرررر .. "

منورة " حسيت بفشله انا قلتها بس عشان افشلهم لكن قلبها علي وجه العنز ماجد اوررريه .. و الله انا اللي افتشلت .. خليني اصرف السالفه لا

مشاعل تذبحني " : احمم الا ليه جاي بدري تو مشاعل تقول انك ماتجي الا العصر ؟؟

ماجد : بيتي وقت ابي اجي بجي ولا بستأذن منك و منهاا ؟؟ " ناظرت منور و مشاعل "

كملت : الا منوور انتي شلي جابك عندناا ؟؟"وناظرتها بنظرة تفهم معناا زيين "

منوور" وش ذي الوهقة الحين يناظرني كيذا معناه عرف كل شئ اخاف يكون علي قاله الله ياخذك ياعلي >>> حليله علي مسكين راقد والله ان

زوجك هو اللي قاله ..

كملت منور : تدري اني اشتقت لشوشو .. و ..

ماجد : ايه و .. شووو ؟؟

منورة : شسووي بعد ونا كل مااقول لسعود يقولي عرسان و مدري وشو وانت بعد كل يوم اتصل عليك تقول لي انها بالحمام و لا نايمة

شذنبي اناا .. بعدين كسرت خاطري مشاعل يوم اتصلت علي مسكينه متملله ..

ماجد " يوم قالت اتصلت ... معقووله شلوون و التليفون داخل بالمكتب واذا نسيته براا و هذا من سابع المستحيلات .. " : شلوون اتصلت ؟؟

مشاعل " وناساكته طول الوقت و خايفه من وقت اللي جابوا فيها سيرة الاتصال .."

منورة ببرائه : بالجوال يعني شلوون بتتصل وانت ماعندك صفر ..

ماجد " جواال .. من ووين لهاا جوال .. يعني مستغفلتني قدامي ماعندها جوال و من وراي تخشه " ..

منور بعفويه : الله يستر عليه فهد مو مثلك ولا المفروض انت اللي تشتريه لها مو هو يعطيهاا ..

ماجد "باستغراب" : فهد ؟؟

منور : ايه صح انت مادريت .. مرتك شوشو حيبت قلبي مرة سنعه وبنت رجاجيل ماشاء الله عليها مو كفايه عليها انت الا المسكينه طبخت لاخوك

بعد الغداء ونزلته له وهو جزاه الله خير عطاها هو ..

مشاعل " رحت فيها .. اكيد بيفكر تفكير سئ كالعاده هذا قبل ماكنت اسووي شئ وكان طول الوقت يشتمني الحين .. مابيبقي فيني شئ ..

وجالسه تقص عليه الحكايه مثل ماقصيتها عليهاا .. اعرف انها بعفويه قالتها بس ماجد تفكيره شييييين .. ولاحظت عليه انه بااارد و عادي مشى

معاه الموضوع استغربت معقوله مازعل اجل الحمد لله .. اففف خفت "

بعدين طلعت الحلا و سويت شاي بالنعناع .. وجلسنا بغرة التلفزيون واغلب الوقت منوور تسوولف وماجد احيان يتناقش معهاا بس انا ماكنت

مركزة .. مدري ليه خايفه ..

دق جوال منور و كان سعود قال لها تتجهز ولا تسبقه على شقة فهد ..

منور وهي تلبس عباتهاا : زين عيل شراايكم تنزلوون معي ..

ماجد رد بسرعه : والله تعبان و ابي اخذ لي غفووة كم ساعه ..

منورة تغمزلنا : تاخذ غفووة ولا عكرت مزاجك اليوم مو بالحالكم ونا قعدت على قلوبكم ..

مشاعل " ليتك تجلسين وماتروحين والله قلبي صار يدق بسرعه " ..

سلمت على منور و تركتها و ياماجد جريت على غرفتي وتوني بقفل الباب الا ماجد فتحه بقوة ماخلاني اسكره .. ومن الخوف رجعت على وراء ..

ماجد " لما عرفت القصه من منوور .. حسيت اني مثل الثور الهايج .. تشبيه يقهرر .. لكن والله يامشاعل ان ماربيتك مااكوون ماااجد ولد

ابووي.. ماسك نفسي لان منووور بتكشفني سويت انه عادي وتظاهرت بالبروود وداخلي اغلي .. اخص شئ يوم ان مشاعرك غير واللي تظهره

غيررر ,, صعب .. صعب .. انتظرت منور تخرج .. ويوم بسلم عليها مشاعل مشت .. سلمت بسرعه على منوور سكرت الباب بسرعه .. ونا كلي

غضب .. توجهت لحجرة النوم و توني اسمع صوت المفتاح قمت فتحت البا ب بقووة "

مشاعل "شووصف ولا شقوول اول مررة احس بهالخووف ومن كثر خوفي وارتجافي رجعت على وراء ببطء .. شفيه كذا يطالع كأنه بيذبحني

حتى الايات نسيتهاا .. ابغى ابلع ريقي مو قادرة يدي بارده و رجولي بعد .. ويوم شفته جاي لعندي تجمدت بمكاني "

ماجد مشيت لعندها بخطوات كبيرة ومسكتها مع كتوفهاا بقووووووووة نمرر : تطلعين بدوون شووري " قلتها وانا احس اني بذبحها بذبحهاا ..

كملت : مالقيتي الا اخوووووووووي تبين ترمين شبااكك عليه .. وهزيتها بقوة ونا اضغط على اكتاافهاا .. تكلمي انطقي ..

صرخت عليهاا بقوووووووووة : ماتنطقيـــــــــــــــــــــــن .. ايا الدااااشرة .. وتاخذين منه شريحه وجوال .. تطرين منه تشحتين اصلاا هذا هو

مقامك هذا هو اصلك .. مااالوومك .. يابنت الحـ .....

مشاعل " ماتحملت ضغطه على اكتافي بقووة و صراخه دمووعي مانزلت لما قال لي داشرة بس يوم قال لي يابنت الحــ.. ماتحملت صحت بدون

صووت بكتمه حاسه مو قادرة اتنفس .. "

ماجد : تصيحين تحسبين اني بعطف عليك ولا بتغرني هذي الدموع مااقول دمووع التماسيح لان التمااسيح احسن عنك ,, بقوول دمووع الكــلا....

ولا اقول حتى الكلاب ازين عنك لانهم اوفياء بس الشبه الللي بينك و بينهم انك نجســــــــــــــــــــــه مثلهم ..

مشاعل "ماتحملت قلت بصوت حاولت ارفعه واشك انه ارتفع " : اتركني .. مالك أي حق علي فااااااااااااااااااااااهم

ومااشوف الا ذاك الكف اللي شل جسمي وبسبت هالكف طحت بالارض.. جرني من شعري وقال

ماجد : اتركك من زينك عاد عشان امسكك لااا ياامشاعل احلمي .. حلم ابليس بالجنه لكن و الله لو عدتيهاا ذيك الساااعه الذبح قليله فيك ومحد

بيلومني لو قلت انك عاااهـ ...

مشاعل "بصوت باكي" : انا ماسويت شئ ماسوويت شئ .. ليش عقلك صغير .. شسوويت لك انا .. " وكلامي يتقطع بسبب شهقات البكاء" ..

انا .. اناا سويت اللي ما.. ماما قالت لي و نجوود ..

ماجد : بتضحكين علي انتي .. انا حذرتك .. ومن اليوم و صاعد بقفل عليك الشقه و بنشووف شلوون بتخرجين بحرمك من النووور ..

ودفيتها بقهررر عني ودخلت الحمااام .. غسلت وجهي اشك اني غسلت وجهي فوق عشر مرات .. غضبي للحين مابرد .. ابي اذبحهااا

تحسبني منيب رجال .. تروح لاخووي تحت .. الله ياااخذك يامشاعل .. الله ياااخذك .. عمري بحياتي مامديت يدي على مرة الا عليك .. عمره هلي

مازعلوا مني الا بسبتك .. عمري ماتلخبط كياني وحسيت بنقص فيني الا بسبتك .. خرجت من الحمام التفت اشووفهاا .. ماشفت غير قفى راسها

لانها جالسه بالارض من الجهة الثانيه للسرير فماشفت منها الا رااسهاا وهي حاطته على ركبتها ولامه رجلهاا .. مدري ليه حسيت اني بقرب منها

وبمسد عليها مسكت نفسي وكرهتها اكثر .. خرجت من الحجرة بعد مااخذت اللحاف و المخدات ..

رحت غرفتي ونا مب قادر انام احس بالذنب و لا شنوو .. هي السبب .. هي السبب .. تعباااااااااااااان الله يسامحك يبه كان لزوم تزوجني هذي كان

زوجتني أي وحده مالقيت الا ذي .. والنوم جافاني كل مااوصل لباب الشقه بطلع .. رجلي مو راضيه تماشيني ..

مشــاعــل " ضربتني و شتمتني اهنتني و جرحتني .. فيه شئ اكثر بتسوويه .. ماباقي الا الذبح كان ذبحتني .. بعد مادخل الحمام عزكم الله

لملمت نفسي مع ان حيلي طايح مو قادرة اتحرك .. رحت لمى السرير من الجهة الثانيه اخاف لو شافني يجرحني أكثر .. .

....



..

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-30-2010, 10:21 AM
الحلقة العشرون

"مجـــــ يوم ـــــنــونـــ قلتي ـــــة "

.. ماعاد تفرق لو تجي صدمتي فيك ..

.. صدمات عمري زودتني مناعهـ ..

.. متساوية عندي إذا قلت ما أبيك ..

.. كل شي أحبهـ متوقع ضياعهـ ..





مشــاعــل
" ضربتني و شتمتني اهنتني و جرحتني .. فيه شئ اكثر بتسوويه .. ماباقي الا الذبح كان ذبحتني .. بعد مادخل الحمام عزكم الله

لملمت نفسي مع ان حيلي طايح مو قادرة اتحرك .. رحت لمى السرير من الجهة الثانيه اخاف لو شافني يجرحني

أكثر .. حطيت راسي على ركبي

ولميت رجلي لصدري .. ومن تعبي ماحسيت بنفسي الا ونا نايمة "


&& مـــــــــــاجـــــــــــد &&


مــــاجــد " ماقدرت أخرج من البيت مع انه ضاايق خلقي ,, توضيت بالحمام اللي بجنب غرفة الضيوف وصليت ,, خذيت

المفتاح و فتحت غرفة

المكتب وجبت لي قراان وقرأت الى ان حسيت نفسي اطمئنت سكرت القران وحطيته بالمكتب .. قفلت الباب ونا على

فراشي اغمض عيوني ..

مب قادر انام صراع بداخلي .. ابي ارووح لهاا اشوفها بس مو اكثر من كذا ,, عشان ابي انام .. لكن لاا..ان رحت

وماصبرت عن شوفتها بيكون

ضعف مني ونا مستحيل اضعف مستحيل و عشان وحده مثلهااا ,, ابداااا .. ظليت للصبح وناا اصارع افكاري ومشاعري

الى ان اذن المؤذن معلن

عن صلاة الفجر .. تعوذت من ابليس ,, لكن مدري ليه حسيت بفرحه وقت اللي اذن يمكن لاجل ادخل الغرفة و

بهالحجه اقدر اشوفهاا دخلت الغرفة

التفت ادورها مالقيتها بالسرير ولا بالحمام استغربت .. رحت من الجهة الثانية للسرير لان اخر مرة شفتها كانت هناك ..

شفتها نايمة عالسيراميك

وشعرها يغطي وجهها ورجلها مضمومه لصدرها منظرها يكسر الخاطر .. نزلت بجنبها "بتردد"شلت شعرها من على

وجهها .. شفت رقبتهاا حمراا

ووجهها الناعم صار محمر و بالاخص جهة اذنهاا .. ظليت اناظرها ثواني ودقايق ماتحملت اللي شفته .. حطيت يدي

اليمين تحت ركبتها ويدي

اليسار تحت ظهرها و شلتهاا بخفه .. واايد خفيفه .. حطيتها عالسرير .. مرة ثانية بعدت شعرها اللي لصق بوجهها

بسبب الدمووع .. والعرق ..

لان المكيف مقفل .. شعرها خرب يوم شديته لها قمت فتحت الشباصات اللي براسها و حطيته بجنب مخدتها .. انتبهت

ليدها اليسار من جهة زندها

محمرة .. اكيد يوم ضغطت عليهاا حمرت .. رحت بصيدلية الحمام دورت على مرهم للجروح ولا الاحمرار مالقيت لقيت

فكس قمت حطيته لهاا ..

فتحت لها البووت شفت الجرح اللي بركبتها بس انا ماعورتها برجلها شلوون انجرحت قمت جبت مناديل وبخيت عليها

عطر وحطيته عالجرح

فحركت رجلها وتأوهت من الالم ,, حسيت آآهتها وصلت بقلبي ,,مسكت اللحاف وغطيتها به ..شغلت التكييف ,, و

سكرت اللايتات الا ابجورة

الكومدينه .. ونا اطالعها بنور الابجورة الخافت ,,حراام هالوجه ينطق المفروض ينرسم و ينعرض .. يـ.. ينعرض ..

خطر ببالي ان احد غيري يناظرهااا ويتمعن بهالجمال ولا هالرقه .. والنعومه .. هالجسم الخياااال ..

لااا ابداااا لاااا مااابيشووفك حد غيري انا وبسسس بسس .. "بصوت مسموع " اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ..

توضيت ولبست ثوبي وخرجت

للمسجد ... خلصت صلاتي واستغفرت .. بعدها تمشيت ولفيت بالسيارة الى الساعه سبعه وربع وفكري مب معي

مدري هو مع اللي بقلبي ولا مع

اللي بحياتي ... بعدها رحت للدوام .. ونا ضايع بين اثنين ... الله يسامحك يمه انتي وابووي .. ظلمتوني بهالزواج وبسبب

ظلمكم ظلمت اللي بقلبي

و ظلمت اللي بحياتي ..


&& فهد &&


منور : بصلح لكم شاي .. زين ..

فهد : زين تسووين ..

سعود : لا يالشيخ .. خداامتك زوجتي .. قوم صلح لنفسك شاي ..

فهد : بنت اختي اقول لهاا اللي ابي .. وانت شكووو ؟؟؟ اذلف مناك ..

منور " بنص عين" : لا والله ,, اقوول حموووود اذا تظن اني مثل حبيبت قلبي شوشوالبقرة .. تطبخ لك و تغديك قبل

زوجهااا .. لاااا يااحبيبي فوووق عااد .. كله الا سعووودي ..

سعود "بغزل" : سنعه والله زوجتي حبيبتي .. " وكأنه انتبه" .. ليه هي طبخت لك حموود ؟؟؟

فهد " اذا تظن اني مثل حبيبت قلبي البقرة شوشو تطبخ لك و تغديك قبل زوجهاا" ظل كلامها يتردد ببالي ..ومارديت

على سعود لاني كنت مسرح

بعدها توجهت منور للمطبخ ونا قلبي قز ماارتحت .. رحت وراها بشوي المطبخ .. بتغسل اكواب الشاي .. سويت نفسي

ابي ماي .

فهد : الا منور شلي جابك اليوم ؟؟

منور "بشهقه " : لاحووووووول الحين وشورااك انت واخوك ماجد كلكم تسألوني نفس السؤال .. بعدين انا مب جايه

عشانكم مية مرة اعيد و اقوول جايه عشاان شوشو ماتفهموون .. اففف .. صدق اللي قالته شوشو عنك .. دارت

وجهها تكمل غسيل صحون ..

فهد " مشاعل تكلمت عني انا يافرحتي .. اتظاهر بعدم الاهتمام" : تكلمت عني انا .. وش قالت يعني ؟؟

منوور" بقهر من تصرفات خوالي " : ماتستحي على وجهك هذا اللي قالته .. ترااااك مب شئئ ,, ولا فيه احد يقول

لبنت رقيقه مثل شوشو"تقلده"

وش تبين ؟؟ غبي انت .. الحمد لله والشكر اصحاب العقول براحه .. هذي جزاتها يوم جابت لك غداء .. مسكينه متعنيه

تجيبه لك و تذوقك هو

وشايله همك .. شلوون تشيل نفسك و رجلك تعبانه .. الود ودها تخدمك بعيونها .. اما انت ريقك ناشف ماتعرف تسولف

معها برقه .. والله لو اني

منها بعد اللي سويته بالقصيم مااعطيك وجهه أهم انسان زوجي وبسس .. لكن عرفت من جوود انك استسمحت منها

وهي قلبها ابيض نست .. آآه

منكم عيال الـ ..... كلكم رؤسكم يابسه اففف ..

فهد "باحراج" : هي قالت اني مااستحي ..

منوور : وهي تقدر اكيد لاااء لكن اعرف اقرء اللي بخاطرها >>> ايه صدق كثري منها منوورة .. هذا اللي بخاطرك

انتي ..

فهد " بتنهيده مريحه و اخذ نفس .. وبطنازه وتريقه " : تدرين منووور قلبي وجهك عالفهرررررس ولا اقوولك على اخر

صفحه بالغلاااف ..

ادري عنك ملقووفه و غير شغلت المباحث بالعايله الحين صايره دجااله تقرين اللي بالخاطرر .. قومي انقلعي من بيتي

يالله ابي ارتاح ...

سعود " يغمز لفهد " : افااااااااا بو سعيد مااخبر انك شحيح .. وطفس ..

فهد : اللي يجلس مع مرتك ساعه بيتهبل .. فأحسن لك شيل مرتك واذلفوا ..

سعووود : افااا ونا بو ضيااء .. تطردناا من بيتك ..

منووورة : خله يذلف هو قبل مب طالعه .. هذي عمارة جدي ..

فهد "بقلة صبر" : سعووووووووود شلوون تحملت هالملقووفه والله لو منك رجعتها بيت اهلها ثاني يوم .. اعوذ بالله ..

منووورة : خااالي بدل لاتوصيه علي تقوم تقوله يرجعني بيت هلي .. صدق مافيك خير ..

وسعود ماسك ضحكته ..

فهد : سعود اقول لك للمرة الاخيره شل حرمتك واذلفوا لا اليوم بتتكسر مرتك ...

سعود : خخخخخخخخخخخخخخخخخخ ههههههههههههههههههههااااااااااااااي ..

فهد ومنور يطالعوا ببعض مستغربين من ضحكه ..

فهد"رافع حاجب وحاجب لا" : منوور شفيه زوجك اتهبل لايكون نكت ونا مدري ..

منوور"بطرف عينها " : اظن انك تتكلم على زوجي ..

فهد : لا اله الا الله .. بروح لغرفتي ابرك لي .. رجعت لغرفتي ..

وترتني حسبي الله عليهاا هالبنت مااخذ منها لا حق و لا باطل ..

من الظهر ونا اتصل عليهم محد يرد .. هي قالت لي عطني رأيك بالغداء .. بغيت اسأل الملقوفه " يقصد منوورة" لكنها

حماااره ماعطتني فرصه

شوي وسمعت صوت الباب يتسكر .. اكيد روحوا ..

رجعت دقيت عالتليفون محد رد ..

ثاني يوم الصبح .. استحيت اتصل .. ماجد راح الدوام بس امس مامرني .. اكيد مشغول و يمكن درى ان منور وسعود

كانوا عندي امس .. أكيد

مشاعل بتنزل لي الغداء اليوم .. قمت خذيت لي شور .. اذن الظهر وهي ماجت يمكن مستحيه مني ولا منحرجه

بسبت اللي قلته امس .. انتظرت الى

الساعه ثلاث .. بعدها اتصلت بماجد ..



&& مـــــــــــــاجــــــــد &&


" رحت الدوام ونا مب قادر اركز بالشغل .. شربت حوالي سبع اكواب قهوة تركيه غير العربية .. والصداع براسي كل

ماله يزيد ..

كم من زملائي بالعمل قالوا لي استأذن واطلع مابيقووول لك شئ المدير .. واايد يعزك .. ونا رافض هالفكرة مجرد

ماافكر بالطلعه اتذكرها و اتذكر شكلها يوم كانت نايمة عالارض .. ولا يوم تتأوه من الالم .. فوق هذا مااتحمل اشوفهاا ..

اذن الظهر صليته بالمسجد القريب من العمل ويا زملائي

...من التعب رن كم مرة الجوال ومالي نفس ارد .. حتى ماناظرت من اتصل .. شكله صاحب الرنة مايأس من اتصاله ..

رديت بدون مااشوف من المتصل ؟؟

ماجد : مرحبااا ..

فهد : مرحبتين شخبارك ؟؟

ماجد "اول مرة احس اني متنرفز من فهد ومب طايقه ,, وبدون نفس" : الحمد لله .. وانت شلوونك ؟؟

فهد : الحمدلله تمام .. اتصلت عليكم امس ماترفعون التليفون ..

ماجد "باستغراب" : خير ان شاء الله بغيت شئ ؟؟

فهد : سلامتك .. حبيت اثني على طبخ مشاعل .. جزاه الله خير افتكرتني ..

ماجد " والضغط عندي وااصل حده " : وياك اخوي ..

فهد : انت وينك الحين ؟؟

ماجد : بالشغل وين يعني ... بغيت شئ

فهد " حسيت انه مشغوول ,, ويمكن المدير موجود عنده" : شفيكم من امس اتصل لا انت و لا مشاعل ماتردون ..

وهي قالت لي كل يوم بترسل لي غدااء خصوصا بعد اللي ذقته امس مااباكل الا من غداكم .. بسأل متى تجي ؟؟؟

تراني واايد جوعاان .. حتى اني اتصلت على جوال مشاعل ماترد

ماجد " هنا ماقدرت اتحمل شلوون يتصل عليها , ونا الغبي مع كل الهواش اللي صار امس ونا ماخذيت منها الجوال ..

وش ذا الغباء اللي انا فيه "

كمل فهد : ماجد اذا مافيه غدى عطوني خبر برسل الحارس يشتري لي هذا اذا لقى غداء لان الحين عصر ..

ماجد : فهد اتصل بالحارس خليه يجيب لك غداء اظن ان مشاعل ماطبخت اليوم .. شووي تعبانه ..

فهد "بقلق واضح " : سلامتها ماتشوف شر شفيهااا ؟؟

ماجد "بقهر " : ماافيها الا الخير ,, تراني منيب فاضي لك وراي شغل لراااسي .. مع السلامه .. قفلت السماعه و

ماسمعت حتى رده ..

من قهري خرجت من الدوام والغضب يشتعل فيني ..



مـــــشــــــــــــــــــاعـــــــــــــــل


" صحيت على اذان الظهر ونا حاسه بتعب بجسمي وجسمي حار .. شكلي سخنت .. جلست عالسرير استرجع اللي

صار لي امس .. تذكرت اني نمت عالارض لان مافيني قوة انام عالسرير او حتى اتحرك .. حركت يدي عالسرير لانها

تألمني ..

ولمست يديني الشباصات طالعتها وخذيتها من السرير اناظرها .. مااتذكر اني شلتها من شعري .. حسيت بصداع ..

اكيد السخونه جاتني .. مو متذكرة اني طلعت عالسرير و لا شلت الشباصات .. شكلي هلوست مع الضرب اللي خذيته

و السخونه .. طالعت الساعه فوق باب الغرفه شفتها

الساعه 12 وعشره .. قمت استحم حصلت يدي مزرقه .. وتألمني .. حتى ركبتي .. خلصت حمام .. صليت الصبح و

الظهر قضى .. مااحب اقضي صلاتي .. حتى يوم نسافر مااقضيهاا .. قرأت من اللي حافظته من القرآن .. ونا استرجع

ذكريات <<<<<

دانه : ورد أحبك ..

مشاعل : حبتك العافيه ونا كمان امووت فيكي ..

شيخه : والله ياورد مو مدلع هالبنت و مخربها الا انتي ..

مشاعل : خلها تتدلع يحق لها .. هذي دلووعتي مووو ؟؟

دانه " بابتسامه حلوة" : ايه .. بعدين شيخووه انا ماكلمتك ولا تعرضت لك ليش تكرهيني ؟؟

قاطعتنا ماما ام ياسر : مشاعل .. قومي وسيبي عنك الدلع .. بيجوني ضيوف بعد العشاء .. اشرفي عالشغالات ..

وشوفي كل شئ طيب وحلوو

ترى اذا انخرب شئ ..

دانه قاطعت ماما : لا تخافي مابيصير شئ .. نحنا معاها ..

ماما : طيب نشووف ..

مشاعل " ونا الابتسامه على وجهي" : ان شاء الله ماما ..

شيخه "بهمس" : ابغى افهم من فين لك هالقوة هي تهدد و انتي تبتسمي والله حاله ..

مشاعل : ههههههههههه طيب ممكن تساعدوني ؟؟

دانه : عيوننا ..

قمنا جهزنا كل شئ .. وجاءوا الضيوف طبعا القهوة و العصير ومن هالاشياء قمت اباشر .. والعشاء كان بوفيه بالحديقه

قرب المسبح ..

دانه و نا و شيخه نرتب طاولة البوفيه جت دانه وشايلة صينية المعجنات .. وقدامها الشغاله شايلة طرطتين ( كاتوه )

وكان بالارض شوية عصير

طاح يوم جابته الشغاله .. ومع البوت اللي لا بسته دانه تزحلقت وطاحت عالشغاله ..وكل اللي بيدهم طاح بالمسبح

وتناثر .. الحمد لله ان دانه

ماطاحت هي بعد بالمسبح بس الشغاله هي اللي راحت فيهاا .. بقلبي طلبت العون من ربي اليوم ماما مابتعديها على

خير .. المصيبه ام دانه موجوده

دانه من الخوف قامت تصيح .. خذيتها وطلعتها فوق ..وهديتها شوي ونزلت بسرعه .. المشكله المسبح تشوه شكله ’’

غير ان المعجنات كلها

اختربت وا ثنين من الكاتوه .. مامداني اطلع برا الا اشوف ماما وواضح على شكلها انها درت باللي صار شلون ماتدري

والمسبح تشووه ..مشيت بهدؤ .. الى ان وصلت جنبها ..

ماما : ايش قلت لك ؟؟ هااااااااااا ؟؟ مو قلت لك ماابغى غلط .. دحين وقت العشاء وانتي فين كنتي اكيد قاعده

تتكلمي و مو فاضيه ..والشغالات هنا خربوا كل شئ .. موووو؟؟

الشغاله " اللي كانت ماسكة الكاتوه .. تدافع عن نفسها " : ماما هزا مافي انا ,, هزا ماما صقير .. ( هذا مافي انا .. هذا

ماما صغير ) ..

قاطعتها ماما والتفت لي وعطتني كف : انا قلت لكي اذا ماتجهز كل شئ ولا صار شئ مابيصير خير .. لكن انتي بس

تعاندي ..

قاطعتها ام دانه : ايش صار ؟؟

ماما : شوفي هذي اللي تقولي لي انهاا شاطره وربة بيت .. شوفي ايش سووت .. والله لو مو الناس كان وريتها

شغلهاا ..

ام دانه : ماتوقعتك لهادرجه مهمله .. اجل صحيح كلام زينب ( ام مشاعل ) عنك ..

شيخه " ماتحملت كلامهم من اول ساكته لاني ادري لو تدخلت بتزعل علي مشاعل .. لكن هذي قلة ذوووق " : انتم

من ساعه وقاعدين تشتمووا

ولا انتم دارين بشئ ..

مشاعل قاطعتها : شيخه خلص خلينا نخلص الشغل لا نعطل الناس تأخر العشاء دحين الساعه 12ونص وخمسه ..

جلسنا نرتب الطاوله وجتني الشغاله تقولي انها ماتقصد .. وانها قصدت دانه بس ماما ماعطتها فرصه .. قلت لها عادي

والافضل صار اللي صار

لان لو دانه جات بالصورة كان امها مدري ايش سوت اقل شئ تحرمها من شوفتي ايام ودانه اعرفها بتسووي في

نفسها شئ ..

شيخه علمت دانه على اللي صار ولامتها .. طبعا كالعادة دانه صاحت .. جايه خارجه بتقول لماما لو مامسكتها انا

وفهمتها اللي صار صار وعادي

مايأثر انا و هي واحد وانها لو مكاني كان عملت اللي عملته ..

رجعت للحاضر ونا اقول بنفسي كان فيه بجده ناس يحبوني ويداروني .. ووينك دانه اشتقت لك .. وانتي شيووخه ..

محتاجه لصدرك احط راسي

عليه وافضفض لك .. صدق ماكنت اقول لك كل شئ عشان ماابي اضايقك بس اقلها كنت ارتاح .. هنا احس بالضيق

غير الحبس و الشتم

" وباستهزاء من حالي" هه وضرب .. يعني تشكيله حلووة .. حتى الانسانه اللي حبيتها و دخلت خاطري ممنوعه

عنها .. كل شئ ..

حتى فهد والله اعتبره اخووي ليش مايفهم هذا .. و التعب زاد علي .. رحت ادور على بنادول ولا أي شئ .. مالقيت الا

علبة ادول خذيت حبتين

حطيت راسي عالمخده ونمت يمكن بسبت السخونه ..



&& مـــــاجــــــــــــد &&


" خرجت بسرعه من الشغل ونا ودي اذبحها يعني اتواعدت وياه تنزله كل يوم غدااء ونا زوجها مافكرت تطبخ لي و

تقول لي

مو خدامتك انا .. اكيد طيحت الميانه معاه و لا شلون يناديها باسمها والقهر بسهوله .. ويقولي اتصلت عليها جوال

الحقيرة .. صدق هااايته ..

لكن بوريك ..

وصلت الشقه .. فتحتها ورحت على غرفة النوم .. وشفتها نايمة قربت منها اكثر و يوم شفت وجهها نسيت كل شئ ..

قربت اكثر الى ان صرت

جالس بجنبهااا .. اكيد تسبحت .. حلووة وهي بالبجامه كأنها مراهقه بالـ 17 سنة .. البرأة بمحياهاا .. مديت يدي بلمس

خدها اللي للحين محمر

ومورمة شوي .. رن الجوال خرجته من جيب ثوبي مالقيته رن .. ناظرت حولي لاني سامع صوت جوال .. تذكرت جوال

فهد قمت من مكاني

بعصبيه ادووره دورته بالتسريحه .. ماحصلته سكرت درج التسريحه بقووة بدون مااحس .. سمعت صوت شهقة ..

شفتهاا جالسة ..



&& مشــــــــــــــاعل &&


" كنت نايمة بسلامة الله .. الا بصوت افزعني من نومي .. شفت ماجد جهة التسريحه .. ونظراته كلها غضب ..

شسوويت الحين انااا .. شكلي بنضرب اليوم بعد .. يارب ارحمني .. وقطع هالثواني المغلفه بالخوف من جهتي بس

ماوضحت خوفي ابد ومن جهته الغضب

اللي كان وااضح .. بلعت ريقي بقووة ..

ماجد " بصوت هادء لكن بنبرة تخويف " : وووووين الجوال ؟؟

مشاعل " مافهمت وش يقصد ؟؟ انا ماخذيت جواله ولا حتى لمسته شفييه جالس يتهم .. اخاف ارد عليه يقوم

يطقني .. احسن اسكت .. نزلت عيني

ماجد " وصوته بدء يعلى " : ماتسمعين ؟؟؟ اقولك طلعي الجوال ,, ولاا ماتبين عشان تكلمينه ..

مشاعل " ياربي ماسويت شئ ,, والله ماسويت شئ .. تعبانه ياربي .. اخاف يضربني احس ماراح اتحمل .. بهدؤ ومن

داخلي ارجف" : أي جوال ؟

ماجد " وصلت حدي وهي تستهبل علي ونا منيب ناقص" : شوفي وربي ولي رفعاا ساابع سمااا ان ماتركتي عنك

الاستهبال وقلتي وين خبيتي

شريحة و جوال فهد لادفنك حيه .. تفهمين ؟؟

مشاعل " بخوف اشرت له عالكومدينه " ... قام فتحها وطلع منها الجوال .. وجالس يفتح قفله ويفتش فيه ... طلع من

الغرفه وسكر وراه الباب بقوة ..

ماجد " طلعت من الغرفة ونزلت لفهد تحت ونا اهدي نفسي .. فتحت الباب بمفتاحي اللي قبل يوم كنت ساكن معاه

قبل لا اتزوج ..

حصلته .. يطالع التلفزيون ..

فهد " بابتسامه صادقه " : هلاا والله من امس ماشفتك .. ولا تمرني تدري اني مااستغنى عنك كنت خوويي

بالشقه ..

ماجد " بعد ماهدءت " : هلا فهد جاي الحين اطمن عليك .. وجلست قدامه شلوونك الحين ان شاء الله احسن ؟؟

فهد : الحمد لله .. وانت شلونك و شلون مشاعل ؟؟

ماجد " اعصابي انشدت يوم ذكر اسمها .. الله يغفر لي لكن حسيت يوم ذكر اسمها كأنه ذكره بحنان وحب .. مدري

شصابني .. لو قالو لي أي احدغير فهد اصدق بس فهد مستحيل يخوني او يفكر بزوجتي " : الحمد لله كلنا تمام ..

ومديت يدي حطيت عالطاولة جهازه وقلت : وصتني مشاعل ارده لك .. مشكوور ماقصرت ..

فهد : افاا ونا اخوك ماسوينا الا الواجب لكن انا قلت لها تخليه لها .. وهي المسكينه ماعندها لا شريحه و لا جهاز ..

بغيت اعاتبك يااخوي ,, حرام ليه ماتجيب لها جوال شرات الخلق ..

ماجد " والله لو تموت ماجيب لها جوال هذي بدون جوال وهي كذا اجل لو شريت لها جوال وش بتسووي " : ان شاء

الله .. تسلم يااخوي

فهد : لا تعب ولا شئ انت اخوي وهي " سكت شوي ,, وماجد يطالعني بتفحص وكأنه ينتظر ردي "

كملت : وهي مرت اخوي الغالي واختي ..

ماجد تنهدت براحه يوم قال اختي .. اعرف اخوي مايسويها و يلعب بشرفي بس مااضمن هالحقيرة اللي ببيتي ..

وقفت مبتسم سلمت عليه وحضنته بقوة .. وهو يطالعني مستغرب سر هالحركه .. طلعت لشقتي ..



&& مشـــــــــــــــــــــــاعـــــــــــــــــل &&


" تعبانه بالحييل مو قادرة اتحرك .. لازم اشرب لي شئ حار بقوم اسوي لي شاي بالليمون .. قمت بسوويه

بصراحه خايفه يكون برااا .. وش يعني هو قال مااطلع برا البيت ماقال برا الغرفه .. خرجت مالقيته و لا سمعت صوت

المكيف اللي بغرفته

معناه خرج .. حطيت الكفاتيرا .. وجبت لي كيس شاي نبتون ونص ليمون عصرته بالكاس .. طفيت النار وصبيت الماي

الساخن عالكوب وخذيته

معاي غرفتي قبل لا يجي وخذيت علبة الادول .. دخلت الغرفة ودورت بالكبت على جاكيت ثقيل مالقيت الا اثنين واحد

لونه رمادي ووردي و الثاني

اسود اخذت الاسود .. ولبسته عالبجامه جلست عالسرير .. بدءت ارشف شوي شوي من الشاي .. على فكرة ماحب

الشاي بسكر .. ولا أي مشروب

بالسكر احبه بدون سكر و يمكن هذا سبب من اسباب رشاقتي على قولة شهد .. " ابتسمت على طاريها .. شهد

خفيفة دم وحبوبه .. اشتقت لها و

لكل بنات خالتي و بنات عمتي .. ومن تعبي نمت ونا ماكملت نص الشاي .. حاولت اقاوم ابي اصلي المغرب .. بس

التعب اقوى عني ..



&& فهد &&


" ماجد غريب اليوم فيه شئ .. احسه متغير "



&& مــــنــــــورة &&

" شفيها هذي من الصبح اتصل عليها و هي ماترد " تقصد مشاعل ":.. معقووله هذا كله نوم ولا يمكن حاطته

عالصامت ..

ضي : ماما ..

منورة : هلا بعيون امه ..

ضي : جدة تناديك ..

منوررة "وابتسامتها ضاعت " : زين حبيبي قولها الحين جايه ..

راح ضياء يعلم عمتي .. ونا مالي خااطر انزل ,, اخاف اليوم نغمة جديدة ..

منيرة "بابتسامة صفراء" : هلاا عمتي بغيتي شئ ؟؟

ام سعود : يعني ماتدرين ان بهالوقت اتقهووى ..

منيرة " ناظرت الساعه " : عمتي تو الناس عالقهووى .. بعدين انتي ماتتقهوين الا الساعه 5 العصر ..

ام سعود : زين و يعني ؟؟

منيرة : الحين الساعه 3 وربع خالتي للحين مااذن ..

ام سعود "بعصبيه" : شلوون يعني ؟؟ حتى بالقهووة بتقعدين لي عليهاا .. ماصارت .. وبعدين مب بفلوس هلك

اشربهاا .. تراه كله من خير ولدي

..

منيرة"باستغراب ممزوج بقهر" : عمتي ونا وش قلت الله يهداك ..

ام سعود " ودموعها اربع اربع ,, تسوي فيها ضعيفه" : انااا ياامنوور يابنتي تقولين عني مجنونه .. الله يسامحك هذي

اخرتهاا .. مرت ولدي

تنعتني بالجنون .. ووينك يابو سعود تشوف حالي من بعدك ؟؟ ووينك؟؟

..... : ان بو سعود مات ترااا ولده عايش مااامات ..

منيرة "بدهشه وصدمه التفت أناظره " : من متى وانت هنااا ؟؟؟

سعود " بغيظ " : من يوم قلتي انها مجنونه ...

منيرة "وعيني مفتوحه عالاخر " : انااااااا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


..............................


..

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-30-2010, 10:24 AM
الحلقة الواحدة والعشرون

" الحــــــــــــــــــ و الشوربة ــــــــــــــــب"

"يامن هواه اعزه واذلني ... كيف السبيل الى وصالك دلني"

&& نــــجــــود &&


مالي نفس لشئ حتى الدراسه .. افففففففف ملل ... الفراغ كبير بحياتي والوحده اكبر .. اقلها يوم كانت

مشاعل فيه كنت اتسلى ..

قطع علي حبل افكاري ..

.. : اللي اخذ عقلك يتهنى به ..

نجود "شهقت" : ....

؟؟؟؟


&& مــــنــــــورة &&

" شفيها هذي من الصبح اتصل عليها و هي ماترد " تقصد مشاعل ":.. معقووله هذا كله نوم ولا يمكن

حاطته عالصامت ..

ضي : ماما ..

منورة : هلا بعيون امه ..

ضي : جدة تناديك ..

منوررة "وابتسامتها ضاعت " : زين حبيبي قولها الحين جايه ..

راح ضياء يعلم عمتي .. ونا مالي خااطر انزل ,, اخاف اليوم نغمة جديدة ..

منيرة "بابتسامة صفراء" : هلاا عمتي بغيتي شئ ؟؟

ام سعود : يعني ماتدرين ان بهالوقت اتقهووى ..

منيرة " ناظرت الساعه " : عمتي تو الناس عالقهووى .. بعدين انتي ماتتقهوين الا الساعه 5 العصر ..

ام سعود : زين و يعني ؟؟

منيرة : الحين الساعه 3 وربع خالتي للحين مااذن ..

ام سعود "بعصبيه" : شلوون يعني ؟؟ حتى بالقهووة بتقعدين لي عليهاا .. ماصارت .. وبعدين مب بفلوس

هلك اشربهاا .. تراه كله من خير ولدي

..

منيرة"باستغراب ممزوج بقهر" : عمتي ونا وش قلت الله يهداك ..

ام سعود " ودموعها اربع اربع ,, تسوي فيها ضعيفه" : انااا ياامنوور يانتي تقولين عني مجنونه .. الله

يسامحك هذي اخرتهاا .. مرت ولدي

تنعتني بالجنون .. ووينك يابو سعود تشوف حالي من بعدك ؟؟ ووينك؟؟

..... : ان بو سعود مات ترااا ولده عايش مااامات ..

منيرة "بدهشه وصدمه التفت أناظره " : من متى وانت هنااا ؟؟؟

سعود " بغيظ " : من يوم قلتي انها مجنونه ...

منيرة "وعيني مفتوحه عالاخر " : انااااااا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ام سعود "بخبث وتصيح" : اجل اناا .. شفت يايمة زوجتك الله يسامحها .. الحين شسوويت بدنيتي عشان

ربي يبليني بمرت ولد تحاربيني وتراددني

اخاف يجي باكر وانضرب ولا الاقي نفسي بدار العجزة .. ياااويلي .. " تصيح " ..

سعود " كاتم عصبيته .. بهدؤ " : منوور .. حبِ راس امي واعتذري لهااا ولا عاد تعيدينهااا مفهووم ..

منيرة " ونا عيني متر قدااام ,, هذي تكذب و تصدق كذبتهااا " : ماغلطت لاجل اعتذر .. بعدين متى سمعتني

قلت مجنونه .. انا ماعمري قلتها لاحد

عشان اقوولها لامك .. " وجيت ماشيه.. الا مسكني مع يدي"

سعود " وهو يحاول مايتنرفز اكثر" : مب زين لك .. قومي حب راس امي احسن لك بالزين لا تحبين رجلهاا

وغصبن عنك ..

منور" والغصه فيني .. يعني هذي اخرتها يهيني قدام امه ,, لكني لو امووت ماااعتذر لهااا.. بعدت يدينه

عني ورحت لما عمتي وحبيت راسها

وقلت ونا اناظر سعود" : صدق اني حبيتها على راسها مب خوف منك لاااا حبيتها لانها اكبر عني واحترامها

محفوووظ لكن اعتذر لها ونا ماغلطت

والله ثم و الله ماااعتذر لو كان اخر يوم لي معك .. التفت وراسي مرفووع وبثقه رحت لمى غرفتي .. ونا

داخلي الم من تعامل سعود معي لمتى يعني

يصدق امه .. ويوم بجي ابرر له موقفي واقوله الصدق مايعطيني وجه ولا يبي يسمعني .. ليه ؟؟ ليه ؟؟

مليت من هالحياة .. يعني يوم ماافي احسن

عنه يحبني و يموت فيني وعشرة ايام نكد بنكد لا يكلمني ولا حتى يطالعني و السبة امه .. نفسي اعرف

شسووويت لها تكرهني لهالدرجة ...

هذي جزاتي يوم اهتم فيها و احطها على راسي .. رحت للحمام عزكم الله فتحت دش الماي و جلست اصيح

قهررر ..


&& مــــاجـــــــــد &&

طلعت للشقه ونا حاس براحه يمكن من كلام فهد يعتبرهاا اخته .. بس هي ليه تروح له ؟؟ .. وصلت الشقه

.. ونا بغرفة النوم واشوفها نايمة

هذي ماوراها شغله غير النوم .. خذيت لي شوور وهي مازالت مثل ماهي نايمة .. قربت منها ونا لساتني

بالروب والمنشفه على رقبتي ..

شفتها وهي نايمة بهدؤ .. تنهدت من الخاطر .. بشرتها صافيه لونها برونز فاتح .. لمست خدها بنعوومه

كانت حراراتها عاليه سحبت يديني بسرعه

رجعت لمست جبهتها ورقبتها حاارة .. رحت لمى المطبخ وجبت لها ماي بارد و فصلت بشوية ماي دافئ

ومنشفه صغيرونه .. ودورت على بنادول

ماحصلت افففف .. حطيت القدر عالنار بسوي شوية شوربه خضار تشربها دافيه .. تركت الخضار عالنار

برجع بعد عشر دقايق يكون نضجت ..

جهزت صينية وملعقة وليمون كثرت الفلفل بالشوربه .. رحت لها غمست المنشفه بالماي و عصرته وحطيته

على جبهتها وبلحظتها عقدت حواجبها

وكأنها تضايقت من الماي لانه بارد شوي .. انتبهت لكوب الشاي ونصه فاضي .. مدري شلوون تجرأت ونا ادري انها

شربت منه وهي مريضه خذيته ومن كل

ركن فيه شربت رشفة منه .. حسيته جنون بس ابتسمت على حركتي .. رحت للشوربة وطفيت النار ..

شلوون اوصف احساسي قربها .. فكرت اغرف لها الشوربه و اصحيها بعدين تراجعت بالاخير احسن لما

تصحى بروحها .. رجعت عندها بالحجرة .. و سألت نفسي ..

: شصاار فيني ؟؟ احس قربهاا باحساس حلو وان كانت مب بوعيهاا .. قطع علي صوتهااا مافهمت وش

تقول قربت منها اكثر ..

ابي افهم وش تقول ؟؟

مشاعل بهلوسه بسبت حرارتها : ما... ما.. ماما .. لا تتركيني .. احبك ..احبك ماما الله يخليكي " ودمووع حارة بحرارة

جسمهاا و يمكن اكثر تنساب من عيونها

المغمضة .. مسحت دموعها بسبابتي و الوسطى وبدون شعور مني تذوقت دمعهاا .. ونا احس بغيظ من

دمووعهاا لانها تجرح خدودها ومن السبب اللي خلااهاا تدمع

>>> متضايق يااامجوود من دمووعهاا لانها تجرح خدودها ومن سبب هالدمووع اجل وشلون انت اللي

جرحت كرامتها و شرفها و عزة نفسها و انوثتهااا..

شلووون مجووود ؟؟ شلووون ؟؟

ماجد : اذا انا جرحتهاا فهي لي انا,, لكن غيري لاا,, ولا حتى

الدمع لاااا ..

>>>> انااااااني .. اناااااني ..

ماجد : اناني اناني .. ماتفرق معي اذا الانانيه هي ان اللي احبه يكون لي .. فاناا اناني واعترف .. " انصدمت

من اللي قلته بخاطري انا احب .. احب

واحب منوو احب هذي .. قمت على حيلي واقف اناظرهااا .. لاااا مستحيل احبهاا ,, شلوون احبهااا ؟؟ وناا

بقلبي وحده ماكو غيرهاا .. مستحيل احب اثنين .. اصلااا مايصلح القلب يشيل اثنين .. يالله شسوويت بحياتي

عشان تبليني بمرض ماله شفاااا .. الحب ,, واحب اثنين انا مب قادر اتحمل عذاب حب واحد تبليني بحب

ثاني .. مسكت راسي بيديني لانه بينفجر .. انا مقدر اجلس معها اكثر اخااف انجن .. البعد احسن قبل لاا

احبهاا واتعلق فيهاا ..

قبل لا وشوو ؟؟ انت حبيتها لا تنكر ..

ماجد "بصوت عالي خلاهااا تصحى " : مااااااااااااااحبك ولااا

اواااطنك بعيشت الله .. فاااهمه ..

مشاعل " قمت مفجوعه من صراخ ماجد .. شسوويت الحين

الجوال واخذه .. بعدين انا ادري انه يكرهني ..

ليش يرددها .. فاهمه و عارفه .. ناظرته ونا احاول بكل قوتي ا

اني مااظهر له خوفي منه .. رغم اني بمووت

من الخوف يوم اشوفه .. اخاف يضربني ولا يذبحني على قولته .. احس اني اخاف منه اكثر من ماما بالنهاية

ماما امي .. لكن هو .. " .. نزلت عيني على الفراش مانتبهت الا الحين انه لابس الروب وكان لفوق ركبته

انحرجت من قالي اطالعه الحين اكيد بيظن ظنه السئ عني .. لاااحول ولا قوة الا بالله ..

ماجد " يااااربي صدق اهبل الحين وشووله ارفع صوتي واقول اللي بخاطري علن ..

هي خلقه خدودها حمر والحين شفيهااا صاارت طماط معقوله

اثر فيها كلامي .. بغيت اقولها عالشوربة بعدين غيرت رأي لو تبي

تاكل بتطبخ لنفسها ولا فالحه تطبخ لفهد ونا لاااا .. " رحت لعند الباب لفت انتبهي بالمرايا اني للحين

بالروب حسبي الله عليك يامشاعل .. نسيتيني نفسي .. الحين عرفت ليه وجهها غادي طماط ..

سويت انه عادي .. شوي شوي رحت لما الكبت وطلعت لي بجامه لونهاا ازرق ونا بعد منحرج منها ..

خرجت من الحجرة خذيت نفس .. صدق غبي ..


&& مــشـــــاعــــل &&

هذا شفييه ؟؟ مرة يصرخ مااحبك ومدري ايش بعد ..
بروب الحمام شكله توه مستحم .. شفت الماي و

المنشفه .. وجبهتي الرطبه .. معقووله ماجد المغرور يهتم بصحتي من متى ؟؟

اكيد خااف لا يتبلي فيني ولا ابوه يهاوشه انه ماداراني مو اكثر من كذاا ..

.....


نرجع للقصيم و مع :-

&& نـــــــجــــــود &&


قطع علي حبل افكاري ..

.. : اللي اخذ عقلك يتهنى به ..

نجود "شهقت" : يبه هذا انت ؟؟

بو فهد : ايه انا شفيك ؟؟

نجود : سلامتك مافيني الا كل خير .. شمقعدك لهالحزة ؟؟ بالعادة تاخذ لك قيلولة .. الا وين امي ؟؟

بو فهد : بل بل كالهالاسئلة مرة وحده انزين شوي شوي .. ماجاني نوم وابي اسولف معك بعد .. صدق

بالعادة اخذ لي قيلووله بس شسووي ابي اكلمك بموضوع انا و امك وهي بتجيب القهوة تجي ..

نجود " بصراحه ماارتحت لكلامه و لا نبرته .. هو وامي يبوني الله يستر " : خير يبه عسى ماشر ..

بو فهد : ان شاء الله خير .. خلي امك تجي وبعدها بقوولك ..

جت امي خذيت منها دلة القهووى وصبيتها لهم وجبت صينية التمر و الحلاا وناولتهم .. جلسنا شوي والهدؤ

يعم .. الا ابوي تكلم ..

بو فهد : يبه نجود .. تعرفيني مااحب اللف و الدوران .. وبعطيك هي من الاخر .. جاك خطيب ..
نجود " توني رشفت من القهوى يوم قال تكلم ابوي ووقت اللي قال جاك معرس اتشنقت بالقهوى " : كح كح

.. كححححححح

ام فهد : بسم الله عليك يمة " صبت ماي لنجود وشربته " ..

نجود : الحمد لله .. " وبتهرب من الموضوع وقفت و قلت بسرعه" : عن اذنكم ..

بو فهد : هالمرة مب مثل كل مرة .. جوود ياايبه لاا عااد تتهربين لاهو بصالحك ولا بيريحنا ..

ام فهد : لمتى يابنتي ترفضين ترا العمر يمر وانتي لساتك شباب لا تضيعينه من يدينك .. سمعي كلام ابوك

للاخر بعدها قرري وناا امك ..

نجود " كل هالكلام دار ونا ظهري لهم من تكلم ابوي ونا وقفت ماتحركت .. حسيت بنبرة امي رجااء ..

استسلمت هالمرة لهم .. جلست ونظري بحضني ..

بو فهد : نجود حنا عمرنا ماتمنينا لك الا الزين ياابنتي تراك الحين 24 سنة ياابنتي انا خايف عليك ..

وعلى مصلحتك .. واللي جاايك ولد حلال حنا نعرفه .. وانتي بعد تعرفينه ..

ام فهد : هذا متعب ولد خالك عبد العزيز ..

نجود " رفعت عيني اناظرهم مو مصدقه " : متعب!!!!!!

ام فهد : ايه شفييه متعب رجال والنعم فيه وهذا هو زوج كل خواته وخوانه وعنده خير وهوو كونه بتعبه وشقاه

.. بعد ماتوفى ابوه و امه ووهو وحيد الحين ومن زمن وهو يخطبك و يبيك وكل مرة نرده بسبت

عنادك ..شقلتي؟؟؟

بو فهد : الرجال شاريك شاريك .. وحنا مانبي الجواب الحين فكري و استخيري .. الله يسخر لك اللي فيه

الخير..

نجود " ماطولت على طول قمت من مكاني و رحت لمى غرفتي ونا ارجف .. ليه ؟؟؟ .... "


&& مــــــــشــــــــــاعـــــــل &&

خرجت من الغرفه لاني مليت غير اني حاسه بجوع .. حصلت شوربه ..

من؟؟؟ ماااجد .. مو مصدقه ماجد

يسوي لي شوربة .. مشاعل لا تفرحي عاد .. يمكن سوااهاا له قبل شووي قالها لك يكرهك لاا ومايواطنك

بعيشت الله .. اخذ منهااولا بلااش والله مافيني اطبخ ولا حتى اسوي شئ .. اخاف لو اخذت بيتخاصم معي ..

احسن شئ اتجنب المشاكل .. فتحت الثلاجه وخذيت لي ليموون وجبنه .. سويت ساندوتش جبنه وفورت ماي

وحطيت عليه ليمون .. جلست عالطاوله .. ونا باكل و اشرب دخل علي ماجد حسيت اللقمة وقفت بحلقي ..

اعوذ بالله .. كأنه عفريت كل ماشفته شعر جسمي يوقف .. واحس يدي ترعش ..

نزلت نظري لاكلي .. حسيته يقزني .. بس سوويت اني ماانتبهت لنظراته ..

قرب مني وناارتجافي زاد .. بيني و بين نفسي تشهدت ..


&& مـــــــــــــــاجـــــــــــد &&


يوم خرجت من حجرتي بروح المطبخ شفت باب حجرتها عرفت انها اكيد بالمطبخ .. رحت لهمها شفت المدام

تاكل خبز وياجبن على مااظن لانه كان جنبهاا .. انقهرت منهاااا .. الحين متعني لها ومسوي شوربه اذبحهاا

ولا شنووو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

قربت منها اكثر وخذيت صحن مقعر للشوربه وشغلت النار لاجل يحمى التفت لها اناظرها وهي عينها على

الكوب اللي بيدهاا .. حتى وهي تااكل ناعمه .. وهادئه ..


&& مـــشـــاعـــل &&

ياااربي احس اني انحرق ... اقسم بالله انه يناااظرني ولا ليش احس حرارتي ارتفعت .. متى يخلص

هالساندوتش مايسوى علي .. خلصته وقمت .. الا ...

&& مــــاجـــد && @@ && مـــــشــــاعــــل &&

شفتها قايمة تروح .. ناديتهاا بدون مااقصد .. : على وووين ؟؟؟

مشاعل " وقفت وظهري له .. اطنشه ولا ارد " : ....

ماجد " بصوت هادئ" : على ماااظن سألتك ..

مشاعل "ونا ابلع ريقي وامثل الاتزان بصوتي " : بروح ..

ماجد "باستهبال " : والله .. على بالي بتقعدين ..

مشاعل " ببراءه التفت له" : لا مابجلس بروح غرفتي انام ..

ماجد " لا تسألوني وش صار علي ,, ياناس هي جد بريئه ولا تمثل علي ,, والله انهاا تهبل .. وش قاعد

اخربط اناا ,, اخاف انا اللي معي حرارة مب هي اللي محمومه ..وبنرفزة من حالي وبأمر" : اجلسي ..

مشاعل " باستغراب " : نعم ..

ماجد : صمخه ماتسمعين .. جلسي اقوول ..

مشاعل " جلست بدون نقاش .. اخاف يعطيني كف ينسيني اهلي.. استغربت منه يوم حط قدامي صحن

الشوربه .. هذا وش قصده لا يكون يباني اشربهااا "

ماجد : وش تنطرين شربي ..

مشاعل "ونا ابلع ريقي" : توني اكلت ..

ماجد : وش يعني عادي ,, كلي مرة ثانيه مايضر ..

مشاعل " لا يكون حاط فيها شئ ,, اخاف يكون بيسممني .. طالعته بريبه وشك " : بس انا شبعاانه ..

ماجد " شفيها تطالعني كذا كأني بسممها مو كأنه سويتها عشان صحتهاا" : مشاعل شربي احسن لك لانك

بتشربينها بتشربينها سواء بالطيب ولا بالغصب ..

مشاعل " ياربي شكل اليوم يومي .. ميته ميته فاحسن لي اموت بسرعه بالسم ولا اموت ببطء بالضرب ..

تشهدت وللمرة الثانية .. اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان فهد رسول الله .. وبالملعقه خذيت اول لقمة

شفته جلس قدامي كل اللي بفمي بغيت اطلعه لو مااعطاني هذيك النظرة .. كان طلعته "

ماجد : شفييك لا يكون ماعجبك ..

مشاعل "بسرعه " : من قال الا طعمه لذيذ " بصراحه ماكنت حاسه بطعمه من الخوف .."

ماجد " جبت كوب بعد ماغسلته وكل اللي بالصحن من شوربه حطيته بالكوب وقلت لهاا " : لو تركتك

عالملعقة مابتخلصين شربيها بسرعه ..

مشاعل " طبعاا شربتها بسرعه مثل مايبي .. خلصتها "

ماجد " لها لدرجة عجبتها الشوربه " : ازيدك بعد ؟؟

مشاعل"بسرعه " : لا لا شكرااااا .. الله يعطيك العافيه .. "جريت بسرعه لغرفتي "


^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-30-2010, 10:26 AM
الحلقة الثانية و العشرون : -

" ياليــــــــــــــــت "

ياليتني بدلت نورك بظلمه

وأخترت غيرك من الناس مخلوق

ياليت ألقى من يراعي كلمتي...ويكتب معانيها ودايم يرددها

دائم ادورلك على عذر ... تعبت وانا ادور لك على معاذير



&& نــــجــــود &&

هذا ليه مايفهم .. مااابيه بالقووة هو ..

اااااااه يافيصل ووووينك الحين ؟؟؟ اشتقت لك ... حرام عليك تتركني بالحالي ..

لمتى بأصمد قدام هلي .. ليتك خطبتني .. كان تكلمت ونا واثقه ..لكن وش عذري الحين ... وش عذررررري ؟؟؟؟؟



أبي منكـ العذر ياغناتي ...أذا قصرت في باقي كلامي

&& فــيــصــل &&

.. ياليت يالجوود اني بجنبك وراسي بحضنك .. مايفرقنا مخلوق اشتقت لك يااهوى القصيم .. >>> كلمة ياااليت ماتعمر بيت يالاخووو



هذي الدنيا تجمعنا بعاد ... والا الزمن يبعد كل غالي

&& شــيــخــه &&

الله يسامحك ياورد ولا حتى اتصال .. اهوون عليك لذي الدرجة .. تركتي لي حمل وتركتيني وحيدة بعدك ..

ليتك جنبي ولاحتى اسمع صوتك واشكي لك همي وحالي ..

دانــــــــــــه : شيخه ..

شيخه " قطعت علي دانه " : هلااا والله .. متى جيتي ؟؟

دانــــــــــه "بخوف": جد اللي سمعته ؟؟؟؟؟

شيخه " من نظرات دانه .. تأكدت انها عرفت اللي صار,, الله يستر " : حسب اللي سمعتيه ..

دانـــــــــه : حتى انتي .... " جرت لبرى البيت وهي بعباتهااا ..حاولت الحقها لكن سيارتها حركت وناظليت

اطالع غبااار السيارة ..." : فينك يااااورد ؟؟؟ ..


من يوم ماذوقتني حر فرقاك .. واليأس والحزن في حياتي غرسته !!

&& دانــــــــــــه &&

ركبت السيارة .. وناا اصيح بقهرر .. ليش .. بالاول ورد وعدتني مااتتركني وبتااخذني معهااا .. ويوم جااء

وقت زواجهاا تزوجت ونستني حتى اتصال مااتصلت .. بسبتهاا بغيت انتحر وامووت وادخل النار

ياصاحبي الروح لك مهداه

والله لوبه غيره أغلى هديته


لكن يوم كانت شيخه جنبي عوضتني عن وورد ولو بشئ بسيط صحيح مااتجي نص وورد

بس انا احب شيخه مهما صار هي اختي الثانيه .. ليش ليش كل اللي نحبهم يرووحوا و يتركوني .. ليش ؟؟؟

دق جوالي .. وصار يرن كذا مرة وناا ماارد ..

وبالنهاية رديت كانت ماما ...

: الوو من سااعه اتصل .. ليش ماتردي؟؟

دانـــــــــه " بصوت ضايق " : مانتبهت .. تبغي شئ ماما ؟؟

ام دانه : اممم نسيتني ايش بغيت منك .. لكن اول مااتذكر بتصل عليك .. لا تطولي .. باي .. وقفلت السماعه ..

دانــــه " ناظرت السماااعه ..

دانه : ورد قلبي ..

مشاعل : هلاا بعيوون ورد .. "بضحكه " .. ايش اللي بخاااطرك ؟؟؟

دانه : ورد ماما ماتحبني ..

مشاعل" بملامح اخذت الجديه و الصدمه من كلام دانه" : من قال ؟؟ دلوعتي خالتي تحبك انتي وحيدتهااا ..

بس هي شووي مشغووله .. ماتشوفي الهدايا اللي تجيبها لك اول ماترجع من السفر ..

دانه" بحزن" : وانا ماطلبت هدايا ولااي شئ غيره .. ابغاها هي .. تخيلي يوم عرفت موعد وصولها رحت لهاا انا واخوي

جيت باحضنها قامت توخرني عنها وتقول مو وقته بعدين .. الدنيا حرر اففف ورطوبه وانتي لازقه فيني ..

مشاعل "تبرر موقف ماما" : ياقلبي لما الواحد يجي من سفر وخصوصاا وامك جايه من فرنسا يعني مدة السفر طويله بتتعب

واكيد مو قاصده .. لا تشيلي ببالك ..

دانـــــــــه "بحزن " : يوم عن يوم بعدها لي يطوول وبعدي لهاا يطول اكثر ..

مشاعل "تصرف السالفه لانها عارفه اني ببكي لو تكلمنا اكثر" : دلوعتي وناا مااكفي ..

دانـــــه "بابتسامه صادقه" : انتي الوحيده اللي تكفي و توفي .. ورد انتي امي واختي و صديقتي الوحيده .. احيان اخااف تتركيني وتروحي ..

ورد .. اوعديني عمرك ماراح تصيري زي ماما .. عمرك ماتسيبيني ..

مشاعل "بحنان فياض ناحية بنت تحس انها يتيمة رغم ان ابوها وامها على قيد الحياة" : ان شاء الله اذا ربي كتب لنا بوعدك مهما كان ماراح

اتخلى عن دانه دلوعتي ..

استيقضت من ذكرياتي والجوال بيدي : هذا أنا حالي مثل ماهو....ماشي بدربي وبكيفه مشى بي




&& مــــــاجـــــد &&

شفيهااا هذي طايرة عالغرفه .. حشى كل هذا تبي تناام .. ماعمري شفت انسان كثرها يحب النوم ..

خذيت الملعقه اللي شربت منهااا مشاعل ونا كلي شووق اشرب من نفس الملعقه وبنفس الصحن والكوب ..

ابتسمت على فكرتي و بسرعه خذيت رشفه من الشوربه والابتسامه على وجهي قبل لا اتراجع ومااسويهاا ..

ويوم حطيت الشوربه بحلقي وذقت طعمها رجعتهاا بسرعه ...بالصحن ..

وعععععع مكثر الليمون والفلفل الاسود صاير طعمها يروووع .. شلوون شربتهاا؟؟

ونا اقوول شفيها البنت طااايرة .. اثريه من طعمهاا .. خذيت كل اللي بالقدر وكبيته ..

غسلت الصحن والقدر والملعقه ونظفت المطبخ ..ومن الجوع لاني لا تغديت و لا فطرت ..

سويت لي ساندوتش جبن مثلهاا واكلته حصلت عصير تفاح خذيته .. شفت الثلاجه وش ناقصها

يبلي اليوم اروح المجمع اشتري وش ناقص .. اذن المغرب .. غسلت يديني .. توجهت لحجرة النوم ..

كالعادة ماطقيت الباب ودخلت شفتها بشرشف الصلاااة .. ياربي اغفرلي حتى بشرشف الصلاة جميله الا ملاااك ..

نعوومه وملامح تاخذ العقل ولا شفايفهاا مرسومه بفن .. سبحاان خالقهاا .. شفتها منزله راسها بحيا ..

ماالت عليك ماجد الحين بتظن اني ميت عليهااا .. : احم احم .. وخري من طريقي ..بخرج لي ثووب

رفعت راسهاا ببرائه وياليتها مارفعت : انا ..

ماجد " مقهور من نفسي " : شراايك ؟؟ فيه غيرك بالحجرة ؟؟

مشاعل : بس انا بعيدة عن دولابك ..

ماجد ناظرت الا اشوفها بعيدة ونا الغبي اللي جاي لعندها بدون مااحس .. لاحووول .. شلون برقعهااا الحين ..

ماجد"بنرفزة " : اقول وخرري مناااك .. شلووون بالبس ؟؟ ولا تبين تتفرجين ؟؟


ياكيف تجبرني بحبكـ...وأنت ناهيني

ياكيف تبغى الصراحة...وأنت ماتحكي


&& مشـــــــاعــــــل &&

الله لايذووق كم الشووربه اللي ذقتهااا..

مع الخوف اللي حسيته قدام زوجي المصوون ماحسيت بطعمها الا يوم خرجت من المطبخ ..

يعععععععععع .. للحين اتذكر شلوون حرق ت لي معدتي .. خبركم معاي قولون وبالحار يثوور علي ويالمني ..

خذيت لي كاس ماي من الجاك اللي بالغرفه .. رحت توضيت لان شوي بيأذن .. لبست شرشف الصلاااة

انتظر يأذن .. دخل ماجد .. واقف يناظرني حسيته شووي ويااكلني شفيه هذا مو طبيعي .. اخااف يجي يوم يذبحني فيه

افضل شئ اني افاتحه بمووضوع الطلااق بسرعه .. مو هو قال بعد سنة ..بس انا افضل الحين مقدر اعيش معااه يوم شلوون سنه .. مقدر

بصرااحه نظرااته احرجتني نزلت راسي .. والقهر يوم يقولي وخري انا وين ودولابه وين ؟؟

زااد احراجي يوم قال بنرفزة واضحه: اقول وخرري مناااك .. شلووون بالبس ؟؟ ولا تبين تتفرجين ؟؟

هذا ليه دووم يفكر غلط ... خرجت من الغرفه بسرعه .. رحت للصاله .. افففففففف .. خذيت سجادتي وفرشتها و صليت ..

يلي سكنت في خفووقي .......ارفق بحالي شوي


&& مــــــاجـــــد &&

توضيت .. لبست ثوبي وتعطرت .. كانت تصلي بخشووع واضح من ملامحهااا ..

جلست انااظرها الى ان سمعت صوت المؤذن يقيم الصلاة قمت مفزووع ..

ركضت خارج العمارة ونا بدااخلي اشتم نفسي مية مررة الحين شصااير فيني من اشووفها انسى نفسي ..

صدق ان المرأة هي سبب مشاكل الرجل .. مثل مانزلت ابونا اادم من الجنه .. نستني صلااتي .. اعووذ بالله ..

الحمد لله لحقت الصلاة بالركعه الاولى ..


&& نجــــــــود &&

شلوون بتصرف الحين .. اتصل على منوور و اعلمهااا .. ايه اتصل عليها احسن ..

خذيت جوالي واتصلت عليها مااترد .. حوالي خمس مراات .. مالت عليك منوور يوم احتااجك ماالااقيك ..

&& مــشــــاعــــل &&

خلصت صلاتي .. رحت لمى غرفة التلفزيون اكيد مابيرجع مثل العادة بعد المغرب يطلع ومايرجع الا الساعه

12 بالليل .. خذيت الريموت جلست اقلب بالقنوات .. ماجذبني شئ .. بالاخير شفت مسلسل قديم من زمان

ونا اشوفه من صغري .. مسلسل جوااهر .. بصراحه البطل حمد وااايد يعجبني شخصيته ,, تمثيله .. يجسد

الشخصيه بطريقه رااائعه .. اممم بالنسبة لجوااهر فيهاا انوثه وجمال .. انسانه حساسه حراام يتزوج عليها

ويتزوج هالشريرة كله عشاانهاا مااجابت له ولد . مو بيدهاا هذا كله بيد الرحمن .. صدق ناس

متخلفين .. احس انه بالمسلسلات ولا بالوااقع ماافيه نااس لهالدرجه متخلفين ماعندهم عقول ..

&& مـــــــاجـــــد &&

رجعت البيت ونااا متضاايق من مشااعري الريبه اللي تقوودني لموااقف عمري ماتعرضت لها قبل ..

دخلت البيت وشفتها تطالع التلفزيون .. بدون ميك اب شكلهاا واايد صغير لا يكون عمرهاا صدق 17 سنه

يوم شافتني حسيت بارتباكها من كلامها وصوتهاا ..

مشاعل : انا مااا.. اقصد انت خرجت وناا احسب .. يعني كنت اظن انك مابترجع ..

ماجد " ونا مكتف يديني " : خلصتي ..

مشاعل " تحركت من مكاني ووصلت قربه مابيني و بينه الا متر " : ممكن شووي ..

ماجد "باستهبال" : نعم .. وين ارووح يعني ... تراه بيتي لو نسيتي ..

مشاعل " ياربي والله ان عقله عقل طفل " : مريت من جنبه خبط زند يدي اليمين بذراعه اليسار ..

سرى فيني شعوور غريب يحسسك بخوف ولذه شلوون مدري .. يعني خوف حلوو ..

اعووذ بالله وش قاعده اخربط .. كله من الضرب اللي اخذته .. هذي فرصه ليه ماافتح معاه موضوع الطلاق

لاتؤجل عمل اليوم للغد .."

مشاعل "بصوت مسموع.. وثقه " : مــاجد ..

التفت لي بسرعه ماتوقعتها وكأنه كان ينتظرني اناديه او حس فيني ..

ماجد "لا شعوريا" : لبيــــه

مشاعل " قوليها يامشاعل و ريحي نفسك افضل اتحمل ماما ولا اتحمله هو.. لخبطني يوم ابى " : ماجد اناا

.. اقصد شراايك

نعجل طلااقنا وتطلقني اليوم وبكذا .. برجع لهلي و اريحك وتنتهي مشكلتك ولو على ماما وبابا بو فهد

بقوولهم انا اللي طلبت الطلاق .. ولا راح يعاتبوك ولا بتصير مشكله .. شوف لي اليوم اذا فيه حجز لمطار

جدة حتى لو بكره .. وبخليك من اي رابط يربطك فيني .. ونا اشكرك انك تحملتني طوول هالفترة رغم

.."سكت شوي ونا ابلع ريقي.. وبالم" .. رغم كرهك لي .. واتمنى انك تنسى حقدك علي .. ونتصافى ..

""سكت ونا اناظر الارض .. كل اللي قلته ونا واقفه قدامه عند باب حجرته .. يمكن المكان مو مناسب ولا

حتى الظرف .. بس انا تعبت ونا انسانه مااتحمل اكثر .." انتظرته يرد علي لكن ماارد رفعت عيني شفته

يطالعني ببرود .. تعلقت عيني بعينه مقدر اوصف الرعشه اللي سرت بكياني .. رغم برود نظراته الا ان عينه

كأنها تنبهني لشئ انا مب فاهمته .. ظليت اطالعه ابي افهم وش يقصد .. لكنه انهى كلام العيون بكلماته..

&& مــــاجــــد &&

مشت من جنبي مابيني وبين الا اصابع لمس يدها ذراعي شعرت بمشاعر خلتني الم قبضه يديني بقووة ..

لكن يوم نادتني التفت بلا شعوور وقلبي لبى لهااا .. لكن صدمني كلااامها تبي الطلااق لاا والحين وتبي

تساافر جده تبي ترجع لاهلهااا.. يوم سولفت عيونها بالارض شكرت ربي انها ماطالعت فيني لاني انصدمت

من قلب بكلامهااا.. معقووله مااتبيني .. اصلاا ليه تبيني وهي وش شافت مني غير الاهااناات و الشتم

والسب والضرب بعد .. يعني ماتطيقني لد رجة انهاا تبي فرقااي اليوم قبل بااكر .. يوم شفت رااسها بيرتفع

تقمصت البروود ودااخلي يحترررق .. مو هذا اللي تباااه يااماجد يوم جات بالحالهاا تقوولك ماتبيك شصاار

عليك .. كرهت قلبي وحقدت على نفسي بسبت هالمشاااعر .. اللي ماااابيهاا ولا حسبت حسااابااها ظنيت كل

شئ بيمر مثل ماابي .. لكن كل اللي صلحته مشي عكس ماابي ..

>>>>> تجري الرياح بما لاتشتهي السفن يااا بابا ..

واللي طلع مني "بقهر" : تحسبيني ميت عليك .. سمعي يابنت النااس .. انا من قبل لاا اشووفك مااابغيتك

لو ماامي و تعبهاا كان مااخذيتك ولاحتى شفت خلقتك هذي اللي فرحاانه بهاا .. واذا بطلق بطلق بكيـــــفي..

وقت اللي ابي .. يوم اقول لك طااالق بقووولهاا متى مااابي فهمتي .. مو مرة مثلك تحركني وين مااتبي ..

والحين ابعدي عن خلقتي لا يجيك طق محترم مثل اللي خبرك ..

مشـــاعــل : الحين مو هذا اللي كنت تبيه ؟؟ بصلحه لك واللي تبيه بصلحه لك .. اللي تطلبه .. شتبي اكثر ..

لكن برجع عند هلي .. ماابي اقعد هنااا ولا لحظه .. واذا انت مااوقفت معي بقوول لمنوورة وبكلم بابا بو

فهد وااقوله اني ماابيك .. " خوفني يوم مسكني مع يديني وسحبني له بقووة .. وناا صوتي رجع لبطني "

ماجد "وشياااطين العالم على رااسي " : تــــــهديديــــن .. منووو ؟؟؟ " وهو يصااارخ" منوووووووووو ؟؟

اذا شكيتي بلحظه اني اخااف منك .. تراني مااخاف الا من اللي خالقني .. ولا انتي ادووووسك برجلي فهمتي

انتي و ااااشئ .. وناا مو ميت عليك .. مااعاش من يتحكم فيني وبالذات لو كنتي انتي .. كنت بطلق لكن

الحين عنااااد فيك منيب مطلق .. وريني وش بتسوووين يابنت ابووك اللي رماااك .. لو هو رجااال كـان

مارمااك هالرمية لكن اتخسي ان كان رجــ ....

مشـــاعـــل " من كثر الكلام اللي قاله ماجرحني شئالا يوم تكلم على ابووي .. بدون احساس مديت يدي عليه

وعطيته كف من قلب ودموووعي على خدوودي حسيت بضعف كنت ادري اني بنطق بعد هالكف .. لكني

استغربت من ردة فعله طالعني وانا اصيح بصمت .. بدال لا اشووف كرهه وحقده شفت حنان غري

بعيوونه شفت لمعه جذبتني لكن من كثرة الدموووع الصورة ماعادت وااضحه لي .. اظن انه قرب مني

لحظه مسرع ماابتعد.. واختفي من قداامي لااا مو بس من قداامي الا من البيت كله .. جلست اصيح عند ركن

الباب .. الله يساامحك يابابا قلت لي اني بدعي لك وماراح اندم وناا مااشوف الا العكس عمري مافكرت ادعي

عليك يابابا بس المشكله ان زوجي اللي اخترته لي هو اللي يسبك وناا ماارضى عليك .. ماارضى..

&& مـــــــاجــــــد &&

خرجت من الحي بكبره .. مب طااايق نفسي رحت لمى المخيم .. والحمدلله يوم ماافيه احد .. انا شسووويت

ماكنت قاااصد اللي اقووله .. هي اللي عصبتني .. وشووله تطلب الطلااق .. لاا وتبي ترجع جدة لاهلهاا..

ادري اني غلط عليهاا واايد بس هذا مو عذر >>> احلف يااشيخ ..

يعني انا ماابي اطلق هو بكيفهااا .. والله ماااطلقها لو على جثتي .. يعني يوم اقول لها ماابي اطلق تقووم

تهددني .. اكره ماعلى الرجال يوم تههدده مرة ومب اي مرة الا هي زووجته .. اللي قاهرني انهاا صاحت

ليه تصيح وناا مااضربتها ولا مديت يدي عليهاا .. يوم شفت دموووعهااا رق قلبي لهاا كان ودي اضمهاا

رغم انهاا ضربتني كف وناا ابووي مامد يده علي وهي حرمه تعطني

كف .. والله لو مااحبهااا كان ذبحتهااا .. احبهاا ,, احبهاااا .. ترددت هالكلمة ببالي وبتعب جلست بارض

المخيم .. ونا كلي هم من مشاعري ومن حياتي اللي ماافيها و لا ذرة استقرار .. تعبااان .. حياتي معفوسه

فوق تحت .. ارحمني يااارب .. ارحمني .. شلوون احبهااا وناا بقلبي غيرهااا ... بنجن .. بنجن ..

.... : سلاااامتك من الجنووون ...

ماجد " ناظرته بدهشة " : انت ؟؟؟؟



^^^

..

فراااشة دلوووعة وعسووولة
10-30-2010, 10:29 AM
الحلقة الثالثة و العشرون :-


يا الغايـــب الحاضـــر بقلبــي ولا القـــاك..
آقــــــرب من عروقـــي..وصعـــــب منــــــالك..!!

...
&& مشــــــــــــاعـــــــــــــل &&

" ضربته .. مديت ايدي عليه .. شلوون تجرأت .. ماحسيت باللي اسويه .. احس الضيااع يلفني ..
لكن هو ليه ماضربني ؟؟؟ ليته ضربني ورد لي ضربتي ولا احس بخجل من نفسي .. لكنه سب ابووي
ليش ياماجد ؟؟ عمري ماغلط على هلك ... ولا ودي اغلط عليك بس انت دووم تحسسني بإني مو مشاعل
اللي يعرفها الكل .. مو مشاعل اللي البروود من سماتهاا ,, مو مشاعل اللي ماترد الاساءة الا بالحسنه ..
مشاعل اللي ماضربت احد بحيااتهااا .. ليه معك اخرج عن طبيعتي .. ليه اتوتر من قربك واخاف من نظراتك ..
ليه شخصك ووجودك طااغي علي .. كفاية وجودك معي وان كان كل منا بغرفه ووادي الا اني اشعر بالامان
رغم كل شئ سويته الا اني مااحقد عليك ولا اكرهك .. ليه مااكرهك ؟؟ ليييييييش ؟؟؟ ظليت جالسه بالارض
والالآم تغزوا جسمي .. مو قادرة اتحرك .. احس بثقل غريب بجفوني .....

&& شيخـــــــــــــــــة &&

اول ماطلعت دانه ونا اتصل عليها بالبدااية كان الخط مشغوول بعدها ماصار احد يرد والحين مقفوول ..
ياااربي ماعندي صبر مثل مشاعل ولا اعرف اتصرف بهالاموور .. كيف كنتي تتحملي دلع وطيش دانـــة
اوووووووووووووف .. لو اقدر اتصل فيكي .. اشتقت لك ووورد .. اشتقت لكلامنا اشتقت استهبل قدامك عشان تضحكي
لان ضحكتك دايماا غايبه واحلى مافيك هالضحكه اللي تطلع بالقووة وبالعافية ..
رحت لمى شهد بغرفتها .. دخلت بدون مااطق الباب ..
شهد " تسولف بالتليفون ومانتبهت لدخول شيخه " : خلاااص رواااء .. وبعدين معااكي بيصير شهر على سفر مشاعل
وانتي للان ورد و ورد .. مايصير يابنت الناس انسيهاا ..
رواء : مقدر .. انتي مو حاسه بالضيق اللي انا فيه لان اختك عندك وجنبك .. لكن يوم تتزوج شيووخ هذيك الساعه تعاالي
وقولي مشاعرك..
شهد " بضيق " : خلاااص روااء لا تضيقي خلقي .. تراا والله مو نااقصه من يوم جاء هالخطيب ونا مو مرتاحه ..
رواء : وليش مو مرتاحه مع انه مو اول مرة تنخطب شيووخ ..
شهد "بخوف بسيط" : احس ان هالرجال بياخذها منا .. مااحب اكون زيك ..

&& رواء &&

" مادرت شهد ان بكلماتها العفويه اللي تعبر عن مشاعرها بتجرح رواء" رواء : طيب شهد بعدين اكلمك ماما جت
قفلت بسرعه وماعطيتها وقت ترد فيه .. قمت من عالكرسي ونا ضاايقه .. مليت من الجلسه لحالي .. قبل كنت اتناقر مع
ورد .. وكنت اطالب بكل اشيااتهاا احيان كانت تشتري لي نفس اشياتها .. بسسسس " وبضحكه بيني وبين نفسي" ماكنت
احب استخدم الا اشياتهااا .. احب اهبل فيهااا يوم تعصب شكلهاا حلوو مررررررة .. مافي احن منها علي
صحيح ماما ماتبخل علي ولا تقصر علي بشئ عكس معاملتها مع ورد تماماا .. لكن رغم كذا ماكنت احس بحنان الام الا منهاا
حتى وهي بالمدينة المنورة كل يوم تتصل علي و تكلمني وكل ماتنزل لجده تشتري لي هدية ولماجد وهاني وياسر
" وبسخريه " وهالياسر عمرة مايقدر اللي تسويه لنا ورد ..
ورد مايناديها بورد الا المقربين منهاا واللي اطلق عليها ورد دانة يومها ذكرى ميلاد دانة
قبل حوالي سنتين مشاعل بالجامعه .. وكانت وردة مفتحه جميله جسمها ملفوف " مليانه
شووي" .. خدودهاا محمرة ومع فستاانها الاحمر زادت حمرة وبشرتها البرونزية المايلة للاحمرار ... وشعرهاا الاسوود
الطويـــل الى ارداافهااا لافته من تحت و مستشورته وطوق حلق كله ورود ملونه بس الاحمر كان الاكثر بوسط
شعرهاا وحاطه نص شعرها على جنب و النص الثاني على وراء ,, فستانهاا بارز لونها وجسمهاا يوصل لنص الساق
ولبست معه جزمه بكعب رفيع وله حبال لونه احمر علية اكليل ملون( وانتم بكرامة ) يناسب طوق الورد اللي براسهاا ..
يوم شفتها ساعتها ضليت مبحلقة فيها وتمنيت ربي يعطيني ولو ربع جمالهاا .. ماانكر اني مقبوله مع ان ورد تقنعني
و تقولي اني حلووة .. ونا اعرف انهاا بالاكيد احلى عني .. رحنا لحفل الميلاد وشفت دانة و شيخه لابسين بعد فساتين
حمرا ..
رواء "بقهر" : تتفقوواا من ورانا .. خياااااااااااااااااانه ..
وبشهقة "شفت شهد بعد لابسه احمر هنا الشرار طلع من ناافوخي .. " : وليه شهد لابسه احمر ؟؟؟؟؟
مشاعل "بتبرير" : رووووروو .. دانه طلبت مني البس احمر وبما إني لبست عشانها لانها تباني اطقم معهاا اتصلت على
شيخه وخبرتها عشان تطقم معاي انا ودانة .. بسس شهد ما اخبر اني قلت لهاا ..
شهد "تبتسم بخبث " : احم .. بالصدفه سمعتكم انتي وشيخه تتكلمواا بالتليفوون .. قلت اخررب عليكم ..
رواء : طيب ليه ماخبرتيني يالخاينه ..
شهد : قلت انكد عليك واقهررك .. واظن ان ملاامحك اكبر دليل على نكدك .. خخخخخخخخخخخخخخخخخ ..
شيخه "تحرك راسها يمين يسار": لاا حول و لا قوة الا بالله .. وانتي ياشهد صبرك علياااا تتنصتي على كلامنا عساااك
الصنج ... عشان تتوبي ...
شهد " ولا كأنها سمعت شيخه " ...
دانه "بابتسامة دلع وغنج " : ورد ...
طالعناها كلنا انا وشهد ومشاعل و شيخه ..مو فاهمين ايش تبغى ؟؟؟
دانه "بغنج " : المفروض خاله تسميكي ورد ..
شيخه : اسمحيلي اهنيك اخت دانه لاول مرة بحياتك تقولي شئ يدل عالعقل .. "وكملت" .. بصراحه احلى وردة الليله
ياورد
رواء "بغيرة" : ماكأنكم زيدتوها حبتين ..
شهد "بضحكة" : هههههههههاااااااااااااااااي .. اشتغلت الغيررررة .. عند بعض الناس ..
وضحكوا الكل ونااا اتحرطم ... من بعدها الكل صار يناديهاا ورد وهي تفرح يوم نناديها بالورد لانها تحبه ..


&& شـــــيــــخــه &&


سمعت كل اللحوار اللي دار بين شهد و رواء ..
تلخبطت افكاري و تشتت ذهني .. دحين شهد ماتبيني اتزووج نهائي عشان لا تصير مثل رواء على قولتهااا .. وماما
مصرة عالخطيب اللي جاء .. حتى اخواني مصرين .. ادري انهم مابيغصبوني عالزواج زي مشاعل ..
كل هذا يدور بخاطري بعد ماسمعت كلام شهد رحت لغرفة المعيشة ..جاتني شهد..
شهد : شيووخ ..
شيخه : هااا ..
شهد : شيخه .. بسألك بدون لف و دوران .. انتي جد بتتزوجي ؟؟؟
شيخه " طالعتهاا ماشاء الله ولا عليها تسأل " : من اللي قالك ومن فين تعرفي بالموضوع ؟؟
شهد " باحراج" : عرفت وخلاص ..
شيخه"بنص عين" : ابصم بالعشرة ان ماكنتي كالعادة تتصنتي على العالم و الناس ..
شهد "بعفوية" : الله يخليكي أي عالم وناس ونا مااتصنت الا عليكي انتي و امي .. واحيان على اخوانك ..
شيخه : الحمد لله و اخيرا اعترفتي بحركات النص كم اللي تسويهاا .. متى بتعقلي زي رواء ..
شهد "بضيق" : لا تقعدي تقارني بيني و بينهاا لان بينا فرووق واولها ان اختي معايا بالبيت و مابتتركني مو زي مشاعل
اللي من يوم تزوجت نست امها و ابوها واختها الوحيدة واخوها الصغير اللي ربته زي ولدها وبالاخر نست صديقتهاا
وبنت خالتهاا وتركت دانه تحاول الانتحار وهي ولا على بالهااا .. مشاعل انانيه ومغرورة ماتحب الا نفسهااا ..
وبدون مااحس باللي سويته .. عطيتها كف .. يمكن هالكف يعبر عن القلق والوحده اللي عايشتها ويمكن
تفريغ للي بداخلي .. لكن الاكيد اني تضايقت من كلامها عن مشاعل .. مشاعل غير والله غير ..
حرااام اللي يصير لها و اللي ينقال عنهااا .. ماتستاهل .. احس انهااا مو مرتاحه .. الله يوفقك ياورد
ويسعدك لانك تستاهلي ..

&& نجــــــــــــــــود &&

استخير ولا لاااا .. جلست اصلي ركعتين لله لكن مب استخارة .. وقرأت بعض السور و الايات القرانية ..
حسيت بطمأنينه .. رفعت يديني فوق وناا الح بالدعاء ربي يجعل فيصل من نصيبي .. ويرزق متعب بالمرة الصالحه اللي
تهنيه و تسعده .. ونا بدعي ربي حسيت بعطف ناحية متعب وش كثر تعب بحياته من صغره تيتم .. وفات اهله رعايته
لخواته وخوانه .. يستاهل انسانه تحبه بقلبهاا .. و يحبهاا هو بعد .. انا مااستااهله ..
رن جوالي وكان فهد ناظرت الساعه ونا اردع الجوال : هلا بغلااي ..

&& فهد &&

: اهلين يالجوود .. شلونك حبيبتي ؟؟
نجود "بصوت فيه لمحة حزن" : الحمد لله .. وانت شلوونك حبيبي ؟؟
فهد " شكل الجود ضايقه" : جوووود .. تبين شئ حبيبتي ؟؟
نجود : سلامتك اخوي .. شخبار رجلك اللحين ؟؟
فهد : الحمد لله .. انتظر يفكون الجبس مليت الجلسه بروحي ..
نجود "باستغراب" : برووحك .. ووينه مجوود عنك ؟؟
فهد "بعتاب" : جووود ..
نجود : ززززين ااسفه ماجد وينه عنك ترا ابوي موصيه عليك ..
فهد : ماقصر اخوي .. والله اني منحرج منه ..
نجود : وشووله منحرج منه وانت اخوه العود .. هذا مايستحي ولا كل يوم امي تتصل فيه تبي تسولف مع
شعوله .. وهو يصرف حسباله مانفهم .. سبحان مغير الاحوال .. قبل ماكان يبي يسمع طاريها ولا حتى بيوم ملكته رضى
يشوفهاا .. والحين مانعها تسولف معناا ..
فهد " بفضول " : شلوون ؟؟
نجود : كل مايتصل ابوي ولا حتي امي يقول انها بالحمام وانت بكرامه و مرة يقول نايمة و مرة تغسل و مرة تطبخ
بالاخير ماقمنا نسأله عنها .. لانه مايعطنا مجال ولا فرصه نسأل عنهاا ..
فهد " يحق له .. ولا احد عنده الرقه و الادب .. الذووق و الجمال و يبعدها عنه مستحيل .. " : .....
نجود : الوو .. حموود معي ؟؟
فهد "بارتباك" : هاا ايه معك ..
فهد " بهدؤ" : شرايك هالمرة باللي عزك وجاك كذا مرة ؟؟
نجود " دقات قلبي صارت طبوول .. فهمت وش يقصد .. لكني استهبلت" : وشووو ؟؟
فهد : جود ماله داعي الف و الدوران خبرتني امي انها وابوي فاتحوك بالموضوع ..
... بعد سكوت لثواني ...
فهد : سمعي بنت امي و ابوي .. متعب ولد خالك الله يرحمه و يسكنه جناته ..
نجود : اامين ..
فهد : رجال و النعم فيه .. شفتي شلون تحمل وزر عايله كبيرة وزوج خوانه كلهم وهو من سنين يخطبك و انتي
ترفضين .. صدق انه اكبر عنك بعشر سنين .. لو تبين رأيي .. تراه مايتعووض .. وانتي غاليه ولو ماغلاتك كان
ماتمنيته لك .. احسكم تليقون لبعض .. وناا واثق بيحطك بعيونه .. عووضيه حنان الام و محبة الزوجه يستاهل ولد الخال
نجود "بسرعه " : فهد للحين ماقررت لا تتسرع ..
فهد : زين العقل .. لا تتسرعين و استخيري ربك هو اللي بيدلك ..
نجود : ............
فهد : الجود يبه اوعديني انك بتستخيرين ...
نجود : .............
فهد : تكفين ان تعزيني بتستخيرين ..
نجود "وهي مغصوبه دام معزة فهد هي الواسطه" : ان شاء الله ..
فهد : الله يكملك بعقلك .. اترركك الحين تستخيرين .. لاجيت الاسبوع الجاي القصيم ابي اسمع اخبار زينه ..
نجود : ان شاء الله ..
فهد : الله يحفظك .. وقفلت السماعه ..
فهد " الله يوفقك يالجود "

&& نــــــــــجــــــــــــود &&

" قمت استخير .. خلصت صلاتي وريحت شوي عالسرير فغلبني النوم "

&& مـــــــــــــــــــــــاجــــــــــــــد &&

الوقت تأخر شفت الساعه على 11 بالليل يعني ساعه و ينتصف الليل ونا مارجعت للحين .. تذكرت ان الثلاجه لازم لهاا
مقاضي .. رحت للمجمع خلصت على الساعه 12 الا ثلث .. وصلت البيت عالساعه 12 و خمس .. تركت مفتاح السيارة
مع عطيه البواب يشلي الاشيات اللي بالسيارة سبقته للشقه ..
عطيه : سي مااقد ( سي ماجد ) .. مالك النهرضه ؟؟ شكلك مش عاجبني ..
ماجد " فاضيلك انااا .. مسوي فيها تحقيق" : سلامتك ابي انووم ..
عطيه "بنص عين ": اهاا وانت من اهل الخير ياعم ..
خذيت منه الاشيات ودخلتها للمطبخ .. رايح عالحجرة شفتها بالارض جريت لمهااا ..
: مشاعل .. ضربتها على خفيف بخدها وكانت محمومه شكلها السخونه ماراحت عنهاا ..فتحت عيونها شوي شوي .. ..
ناظرتني وهي تتمعن فيني ..
مشاعل : جيت .. كنت انتظرك .. احتريتك ايام وسنين ..
ماجد " مقدر اوصف اللي حسيت به .. نظراتها غريبه لاول مرة اشوفها بعيونهاا هالحب.. هذي النظرات معقوله تكون
لي "
كملت مشاعل : اشتقت لك ..
ماجد " السكوت كان لغتي وقتها احسها مب طبيعية ,, شوي الا يدها اليمين ترفعها و تلمس خدي برقة .. بشرتها ناعمه "
مشاعل " برقه و ضعف ولهفة " : تركتني .. وتركني بعدك الكل ..
مشاعل "قربت وجهها مني,, بحب ورقه.. قالت" : تحبني ؟؟
ماجد". مانكر الاحساس اللي انتابني .. احساس يهز الاعماق .. قربهاا متعه .. وحلاا ..
نظراتهااشوق تزيد احساسي بالظمأ .. وكأن عمري مارتويت ..
سؤالهاا ماتوقعته "
مشاعل "بنظرة كسيرة,, قربت مني اكثر وحطت راسها بحضني .. " : ماتحبني ,, ادري انك بعمرك كله ماحبيتني و لا
بتحبني .. عمرك ماراح تحبني لاني .. ... ....
وبدء صوتها يوطى ماسمعت شلي قالته
كمن وقت جلست وهي بحضني عند الباب ..ونا الصدمه ولا الدهشه يمكن استغراب شل تفكيري .. دقايق و لا ثواني و
لاحتى ساعات .. ماحسيت بنفسي الا شايلها
وحاطهاا عالسرير .. ماقدرت اجلس اطالعها لان احساسي هالمرة احساس ثاني .. ثاني .. ثاني ..
تركتها ونا بثوبي ماغيرته .. رحت للحمام و انتم بكرامه وخذيت لي شور بماي بااااااااااااااارد .. كل ما أقر إني بطلع من
الحمام ,, ارجع ثاني افتح دش الماي علي ..
شلي احسه .. لميت قبضة يدي بقوووة .. يوم اذكر احساسي وهي بحضني نايمة
ونا بداخلي مشاعر من نار وهي مثل الطفل نايمة بأمان بحضني ما كأنها هي السبب بالنار اللي بجسمي ..ودي أذبحها و
اتخلص منهاا.. لكن لاا مقدر مقدر ابعدها عني ..
خرجت على طول للحجرة وحطيت راسي عالمخدة .. والنوم عيى يجيني ..

### الصبــاح الساعة 7 ###

بهالوقت عيون مانامت ,, وقلوب شايله هموم جبال ,, وروح تايهة ,, وناس حزينة ,, ودموع ماجفت ..
وبطلتنا ورد توهاا صحت بروحهاا ..


&& مــــشـــاعــل &&

شفت نفسي بالغرفه .. مدري شصار لي من يومين انام بمكان اصحى القى نفسي
بمكان ثاني .. اول كنت نايمة بالارض جنب السرير ثاني يوم لقيت نفسي بالسرير و امس اذكر اني تهاوشت مع ماجد
ومديت أيـ ... "ملامح وجهي منزعجة من اللي سويته " نمت برااا و اليوم اشوف نفسي عالسرير .. طالعت الساعه ..
شفتها سبع وثلاث دقايق .. فاتت علي صلاة الصبح .. توضيت و صليت ..
خرجت من الغرفة عالمطبخ مع ان الفضول ذابحني .. ابي اعرف اذا خرج للدوام ولاا نايم .. احسن طريقه
اتأكد من سيارته ورحت للبلكون وشفت السيارة موجودة عرفت انه نايم .. مع ان الحمى خفت شووي .. الا ان الصداع و
الزكام باقي.. عصرت لي ليمون بالنعناع .. وشربته دافئ ..

&& مــــــــــاجـــــــــــد &&

صحيت على صوت المنبه الساعه سبع وربع .. مانمت الا من نص ساعه بعد ماصليت الصبح ..
شلون بروح الدوام وهي للحين مرضانه .. اتصلت بمنوور مرتين يرن الجوال الى ان يقفل والملقوفه ماردت
رجعت بتصل الا جاني منها اتصال ..
ماجد : ساعه لين ماتردين .. وينك فيه ؟؟
منوور"بصوت ناعس" : بسم الله علي .. مجووود انقلع هذا وناا خفت لا يكون صار لك شئ متصل فيني من الصبح
حسبالك خلق الله مثلك .. انت ماوراك دوااام ...
ماجد " بزفرة ملل" : منووور يالحمارة احترميني انا خالك ..
منوور : عشتووو يالخال ..
ماجد : تخلخلت ضروووسك يالعنز العووورة ..
منور : وشووو انا عنز لا وبعد عوورة مب سليمة .. اوريك يالدب ..
ماجد : افففففففف منووور ماغيرك الدبااا .. وانطمي لا اجي اكسر راسك الحين ..
منور" حسيت انه مب طااايق كلمة ,, مشيتهاا له بمزاجي " : ...
ماجد " بهدؤ" : مشاعل محمومه شوي اذا .. " ماكملت جملتي الا اسمع صوتها يعلى"
منوور : وناا اقول شفيها ماترد علي يوم اتصل على جوال فهد .. كله منك ولا وحده توها معرسه تجيها حمى ..
اكيد ماتراعيها زين ..
ماجد " يارب اخاف بيوم ارتكب جريمه ببنت اختي هذي .. كفايه فضولها و صراخها والحين تذكرني بسالفة فهد كل
مانساها" : منووور عندك ربع ساعه تتجهزين فيها بمرك واخذك للشقه وقفلت

&& منــــــــــــورة &&

قفل بوجهي هالدب لكن براويك يااماجد .. خطرت ببالي فكرة .. جات من الله بروح يومين لعند مجود الى ان تطيب
شوشو وبعدها برجع وخلي هالسعود يفرح بامه .. امم باخذ معي العيال بعد ..
رحت للشغاله وصحيتها عشان تلبس العيال .. ويوم قلت لهم بنروح لمشاعل فرحوا,, دخلت الغرفه بغير ثيابي شفته
نايم بالحاله عالسرير لاني نمت بغرفة الصغار ولبست ثيابي .. وخذيت لي كمن غيار
وللعيال بعد .. وارسلت رساله من جوالي لجوال سعود اني بروح يومين لعند ماجد بس ماعلمته ان مشاعل تعبانه خله
ينقهر لا قراا الرساله بيظن اني رحت عشاني زعلت ..
انتظرته بالخارج عشر دقايق .. هو قال ربع ساعه والحين صارت خمس و عشرين دقيقه ..
سمعت صوت هرن السيارة خرجت مع العيال .. وركبت بجنب ماجد و العيال وراء ..
طالعت قدامي وتحركت السيارة ..
استغربت هدؤ ماجد حتى ماعلق عالشنط ولا العيال .. هو اصلاا مالتفت عليهم و لا شافهم معقوله هذا كله سرحان ..
ووقفنا عند العمارة ويوم بفتح الباب الا قفله من عنده .. طالعته وهو لساته يطالع قدامه ..

&& مــــــاجــــــد &&

منووور " سكت لاني حاسه انه بجعبته شئ بيقوله .. " : ...
ماجد " بعد ماخلصت اتصالي مع منور رحت للحمام اللي بغرفة الضيوف عشان ماازعجها و يمكن عشان ماابي اشوفهاا
خلصت عزكم الله دخلت الحجرة ماشفتها قلت يمكن بالحمام لان الباب مسكر و اللايت شغال .. لبست مناظري الشمسيه
وخذت المحفظة و الجوال ومفتاح السيارة ..
شفت المطبخ لايته شغال قلت اقفله .. قفلته الا سمعت صوت شئ تكسر .. رجعت فتحته .. واشوفهاا هي واقفه وعند
رجلها كاس مكسر ..ناظرتها .. طالعت فيني .. وخدودها محمرة حتى طرف خشمهاا محمر من الزكام ..
ماجد "بخوف ونا اقرب منهاا" : صار لك شئ ؟؟
مشاعل "بعدت عني يوم قربت جنبها .. استغربت حركتها ,و وبتردد" : اناا .. انا اسفة ..
ماجد "باستفهام" : على شنوو ؟؟
مشاعل " وعينها بالارض" : اللي سويته امس غلط .. ونا مااعمري سويت كذا و يا احد .. بس شلون طلعت عن طووري
وسويت اللي سويته مدري ..
ماجد " لو اقدر امسكها الحين من رقبتها و اطقهاا اهوون علي من اعترافها بانهاا اسفه ليش يامشاعل اسفه اناا
بداخلي استانست من كلامك اللي قلتيه لي .. يمكن لاني ابادلك نفس الشعور .. لكن الحين انتي اسفه معناته ماتكنين شئ
او يمكن .. كانت تلعب بمشاعري وتضحك علي.. بهالحظه دمي غلي .. كانت تحاول تغريني حتى و هي مرضانه ..
وبخطوات سريعه مسكتها مع يدينها بقووة " : اسفك هذا ماينفعك لان اغرائك مامشى علي .. بقوولك شئ ماتعرفينه عني
انا خبرة بهالسوالف ..يعني اللي سويتيه امس ماطرى ببالي .. ولا اهتميت له ..
وخرتها عني ونا خارج وقفني صوتها و هي تقول لي : ماجد ااسفه مااكنت قاصدة امد يدي عليك واسوي اللي سويته والله
اني مو كذا ..عمري مامديت يدي على احد .. بس انت غلط على بابا .. ونا عندي مسني بس لا تمس اهلي ..
ماجد " الحين كل اللي قالته قصدت فيه الكف مهب اللي قالته عن حبها لي ..
التفت لها "ببرود" : كل اللي قلتيه قصدتي فيه الكف ..
مشاعل "بغرابه" : ايه .. اسفه ..
ماجد"بامل مغلف باللامبالاة": وغيره فيه شئ ثاني بتقوينه ؟؟
مشاعل : لاا ..
ماجد " بتوتر" : متأكده مابتقولين شئ ثاني ..
مشاعل " ببرائه تحبب الناس فيها " : لا شكراا .. اهم شئ انك تعذرني يمكن بسببب السخونه و التعب غلط عليك ..
ماجد " لا يكون الاعترافات اللي امس و اللي قالته كان هلوسة حمى .. ونا ابلع ريقي وحاولت ابين البرود
رغم اللي داخلي نااار " : يعني انتي يوم تسخنين تخرجين عن المألوف ؟؟
مشاعل " بعدم فهم " : مافهمت .. شلوون ؟؟
ماجد " بقهر طالعتها وخرجت وسكرت الباب وراي بقووووة "

&& مـــشــاعــل &&

شفييه اليوم ماجد صاير غريب .. وش قصده يوم قال" مابتقولين شئ ثاني " ليش انا سوويت شئ ؟؟
وليه خرج معصب وقفل الباب بقووة .. ياربي انا اعتذرت منه لاجل مااحس باللوم والذنب ..
كل شئ صاير ملخبط قدامي ,, اانام واصحى الاقي مكاني تغير ,, حتى ماجد تغير امس ضربته و اليوم الخوف باين
عليه يوم تكسر الكاس هذا بدل لا يطقني ويذلني ..والمشكله يقول اني اغريته ونا ماشفته من امس الا الحين ..
ويتكلم كلام غريب .. راسي قده مصدع وصدع الحين بزيادة من التفكير .. احسن لي اشيل الكاس المكسور واروح ارتاح
شووي ..

&& مـــــــــــاجـــــــــد &&

ماجد: فيه ناس يوم يتعبون و يمرضون يهلوسون ؟؟
منورة "بهباله" : نعم نعم .. ممكن تحذف اجابتين ولا ممكن استعين بصديق ..
ماجد " التفت اطالعها من تحت المناظر الشمسية" : الشرهة مب عليك الشرهة علي يوم اسأل جاهلة مثلك .. نزلي من
السيارة لا بارك الله فيك ..
منوورة : زين وش لزومه تدعي علي من صباح الله خير ..
ضياء: افففففففففف بنذل .. دخت بنووووووووووم..
ماجد "بدهشة طالع وراء" : انتم شلي جابكم معي ؟؟
منوورة "بابتسامة خبيثه" : شلوون شلي جابهم مجوود قلبي اليوم صاير فيك شئ قمت تهلووس .. اخاف سؤال علم النفس
عن الهلووسه يخصك انت .. ترا انت اللي اتصلت وقلت لي انك مشتاق لضي و ضياء واصريت علي أجيبهم .. شفيك
ناااسي؟؟ ..
ماجد " لا يكون انا اللي هلوست ..صدقها منوور .. " : حسبي الله عليكم يالحريم تجيبون المرض لنا .. طلعي الحين لها
فوق و دااريهاا ..
نزلت مع العيال والحماار مجوود حتى الشنطه ماشالها عنا وشخط بالسيارة .. ما كأنه هو اللي طلبني ..

&& مـــشــاعـــل &&

من خرج ماجد رحت لغرفته و رتبتها له رغم التعب بس هذا مايعوقني عن الترتيب .. يمكن يرضى عني و يسامحني
خلصت ورحت لغرفتي الا جرس الباب يدق ..
كانت الساعه ثمانيه .. من بيكوون ؟؟

&& نــــــــــجـــــــــــود &&

تجهزت عالساعه سبع وثلث ونا على طاولة الفطور لاجل اروح الجامعه ..
ام فهد : صباح الخير يمة .. فطرتي ؟؟
نجود :صباح النور .. ايه ..
ام مجمد "بهدؤ " : اليوم بعد المغرب بيجينا متعب ..
نجود " كنت بشرب الحليب وانشنقت للمرة الثانية يوم اسمع طاري متعب .. شكلهم ناوين علي .. بطنازة" : زين وش بعد
ام فهد "بحزم" : جووود هذا ولد خالك كبر اخووك علي واكبر عنك اقلها احترميه واتركي عنك الطنازه ..
نجود "وقفت وقلت": اسفه يمه .. بطلع ..تامرين على شئ ..
ام فهد : ماكملت كلامي ..
نجود" رجعت جلست وانصت للي بتقوله" : اليوم قبل المغرب ابي الجواب ؟؟
نجود : أي جواب ؟؟
ام فهد : نجود تحسبيني منوور تستهبلين عليها .. انا امك ..
نجود : العفو يمة بس صدق مافهمت .. أي جواب ..
ام فهد : اذا بتوافقين على متعب و لا لاء ؟؟
نجود : يمه بس انتم قلتم تخلوني على راحتي..
ام فهد : كنا بنخليك على راحتك بس الرجال مستعجل وانتي ماعندك عذر الاستخارة واستخرتيهاا صح ولا لاء؟؟
نجود " ماحبيت اكذب على امي " : ايه ..
ام فهد : خلص عيل ابوك برا ينتظرك .. بيوصلك للجامعه ..


^^^



^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

^^^

س / هل نجود بتوافق على متعب ؟؟

س / فيصل بيرجع ولا لاء ؟

س / مشاعل صدقها نست كل اللي صار من سوالف مع

ماجد ؟؟ معقوله مشاعل قصدت بالكلام اللي قالته لماجد

عن حبهاا ماكان مقصود فيه ماجد بس مع المرض والتعب

عقلها الباطني اظهره لماجد ؟؟

س / ماجد هل بيصدقهاا ؟؟ شلون بيتصرف.. بعد اعترافات

مشاعل له؟؟

س / شيخه بتوافق عا لعريس ؟؟

س / دانه وش مصيرها ؟؟


^^^

^^^

^^^

ربنا لاتزغ قلوبنا
10-31-2010, 01:21 AM
ياربييييييييييه قسسسم بالله تشد أعصاااابي وتفك من علاقة مشاعل بمااااجد

صررراحة أبدعتي ياورد

تراي متابعة من أول مانزلتي القصة


تكفيييين لاتبطين



):

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-06-2010, 01:53 AM
الحلقة الرابعه و العشرون :-


" إحســــــ جـ,,ديـ,,د ــــــاس "


كل ماقربت أنتهي منك .. أبتديت

وكل ما حاولت أبتعد .. ماقويت

وكل ماعيني غفت .. يمك سريت



&& مشـــــاعـــــل &&

توجهت للباب شفت من فتحتة مرة بعباية وضي و ضياء .. من فرحتي فتحت الباب بسرعه و الابتسامة

على وجهي .. نزلت نفسي لمستواهم .. وخذيتهم بالاحضان ونسيت اني بالباب .. مسكتني منوورةمع يديني ووقفتني

وبعدتني عن الباب .. وقفلته ..

منورة : صدق هبله ..

مشاعل : شسوويت ؟؟

منور : الحين مالقيتي تاخذينهم بالاحضان الا عند الابواب .. لو احد مار و شافك وانتي بالبجامة ..

مشاعل " يااربي نسيت ... ماتعودت اعيش بشقه .. الحمد لله ان منوورة سكرت الباب ولا ماجد لو شافني اكيد كان بيخلص علي " : مشكووورة قلبي ..

وبابتسامه : ليه ماعطيتيني خبر .. كان فرشت الارض جلاديولاس ..

منورة "بغرور" : ادري اني وحشتك مع انه ماصار لنا يومين شايفين خشت بعض ..

مشاعل "باستهبال ترفع ضغط منور " : من قال انك وحشتيني ؟؟

ضياءوضي : هههههههههههههههه هههه ..

ضياء : هلووة .. تفكى ايديهاا ( حلووة تكفيى عيديهااا )

ضي : عـــيب ..

مشاعل : ههههههههههه هههههههه ..

منور : اراويك يضيااؤؤه انت وخشتك طالع على جدتك ..

مشاعل "بتكشيرة .. وبصوت واطي ونا اخذ العباية من منوور" : منوورة عيب اللي تقولينه ..

منورة " باستهزاء" : ليه وش قلت ياحظي؟؟

مشاعل : لا تكرهين عيالك بعمتك .. بهالطريقه بتسوين حزازية ..

منوورة : ول ول هذا كله عشاني قلت طالع على جدتك .. خلص سحبتهااا ..

شفت منور ومعها العيال متجهين لغرفة التلفزيون .. هنا تذكرت لحاف ماجد ومخدته توني ضبطت الغرفة و

رتبتها بس تركت اللحاف والمخدة عالكنبه .. ياويلي .. جريت لمنوور و سديت عليها الطريق ..

منور "باستفهام" : خير .. تبين شئ؟؟

مشاعل " ياويلي لو درت منوورة مابتسكت .. شلون بتصرف .. مشاعل دوومك عاقله خلك هادئه و تصرفي "

: ضي , ضياء ,, منوور .. اااسفه مابتدخلون هناا ..

ضي : ليث ؟؟ ( ليش؟؟)

مشاعل "بابتسامه حنوونه لضي" : عشانكم انتي وضياء اول مرة تجوون عندي .. وبماانكم ضيوفي بضيفكم

قبل .. بعدهاا بنجلس بحجرة التلفزيون .. شقلتم ..

ضي "بحيا" : زين ..

ضياء : اممم بسرط ..(بشرط)

منوورة : ياااولد استح وجهك مغسوول بمرق جالس تتشرط وانت ببيت الناس صدق طالع على ..

قاطعتها مشاعل وبنظرة لووم : خلص منوورة .. هاا حبيبي وش الشرط ؟؟

ضياء: تلعبين معي سوووني ..

مشاعل : من عيوني غالي و الطلب رخيص .. يالله وراي ..

منوورة : زين انتم روحوا انا باخذ لي غفووة بحجرتك ..

مشاعل "هذي نااوية علي منوور من وين الاقيها ولا من وين " : منوور قلبي شوووي تعبانه ممكن

تساعديني .. اجهز الفطوور ..

منوورة"باحراج" :: السمووحه قلبي نسيت .. هذا الحماار مجوود مصحيني من الصبح .. ولا منطرني ساعه

خارج البيت .. وفوق هذا يدعي علي ..

مشاعل " استغربت من كلامها ماجد مصحيهاا .. يعني هو اللي جابهاا هناا .. زين ليش ماطلع .. اسألهاا

ولا بلاش .. الافضل مااسألها اخاف افتح على نفسي ابواب من الاسئله مع الاخت منوور مااعرف اجاوب

عليهاا "

منورة : خلص حبيبتي ارتاحي لك شووي ونا بجهز الفطور للعيال ..

مشاعل " استغليت الفرصة عشان اشيل اللحاف " : زين بروح اخذ لي حبة ادول و برجع ..

منوورة : اوكي بس مااتتعبين روحك .. زين ؟؟

مشاعل : يكون خير ..

انتظرتهم يدخلون المطبخ .. ورحت للحجرة بسرعه وشلت اللحاف و المخدة وحطيت اللحاف بالخزانه و المخدة

عالسرير .. رجعت لغرفة ماجد جلست ادروا ذا فيه شئ نسيه ولا حاطه حصلت ساعته .. شلتهاا رجعت الحجرة

و حطيتهااا عالتسريحه .. خذيت لي حبه ادول .. ورجعت لمهم ..

منوورة :: خذيتي الدوااء ؟؟

مشاعل : ايه الحمدلله ..

منورة : شلوون صابتك سخونه ؟؟ قولي لي الصدق ماجد مايراعيك ؟؟

مشاعل " بعفوية ": من قال .. يعطيه العافيه راعني واهتم فيني .. حتى بالاماره سوى لي شووربه ..

منوور: وشووووووووو ؟؟ ماجد ولد سعيد ال... يتنازل و يطبخ حق احد .."ناظرتني بقووة"شلوون والله لو

امووت مااسوااهااا .. شلوون ؟؟ "بخبث " والله وطحت ولاحد سمى عليك يا ولد الــ .....

مشاعل "بحيا" : منووورة ممكن تخلين ابحاثك و فضوولك على جنب لاني تعبااانه ومالي خلق ..

منوورة " بمشيها بمزااجي حبي ..

مشاعل "طنشتها ورحت لمى ضي ابرك لي من القعده ويا منوورة ,,و منور خذت ضياء الحمام وسؤالاتهاا" ..

ضي : حاله ثوثو .. (خاله شوشو)

مشاعل "بضحكه تقلد ضي" : عيون ثوثو ..

سحبتني ضي لمستواها و قربت من اذني .. " : اعلمك ثئ ماتعلمينه ذيااء ( اعلمك شئ ماتعلمينه ضياء)

مشاعل "بابتسامه" : طيب علميني ..

ضي : وعدد ..

مشاعل : وعدين ..

ضي : لا وعد وبس ..

مشاعل : زين وعد و بس ..

ضي : ذياء يقول انك حلووة وبيتزوجك ..

مشاعل " والضحكه بفمي بس ماحبيت اطلعها عشان لاتظن اني استهزء فيها ولا عاد تعلمني شئ " : زين

وش قال بعد ؟؟

ضي : يقوول ان عيوونك عسل .. وريحتك ايس كريم .. وجسمك احلى عن اليثااا وحتى شكلك وماعاد يحب

اليثا خلص يحبك انتي ...

مشاعل "ونا شاقه الحلق الحين صدق انا حلووة لا واحلى عن اليساا" : بس هذا اللي قاله ..

ضي "بحيااا" : لاااء .. اقوولك ماتعلمين ماما ..

مشاعل :بابتسامه تريح" : لا قلبي مابعلم ..

ضي : يقوول بيخليك تبوثينه قداام خويااه عثان يعرفون انك تحبينه ..

مشاعل "مسكرة فمي بقووة عشان ماتفلت ضحكتي.. ماشاء الله عمره 4 سنين و تفكيره هههههههه " : اهاا وهو مايدري اني تزوجت خالكم ماجد ..

ضي : الا يدري .. بث يقوول اذا الرجال يصير يتزوج مرتين همبعد انتي يصير تتزوجين منه..

مشاعل : هههيه ..

هذاا كله قالته لي باذني .. وضياء كان ويا امه بالحمام .. ويوم رجع لنا بعدت عني ضي ببراءه ولا كأنها قالت

لي شئ ..

جهزت ويامنور الفطور .. فطروا كلهم الا انا لاني مااحب افطر بالصبح الا على كافيه لاتيه وهنا مافيه ..

يبيلي اشتري ..

فتحت الثلاجه اخرج لحم لاجل الغدااء ..

منوور"بعبط": وش ذاا ؟؟

مشاعل "تستهبل" : معكروونه بالبشمل .. وش يعني ؟؟ لحمه عشان الغدااء..

منوور: شوشو بلااها الرسميه انتي اختي ومرت خالي العزيز وبعدين انتي محمومه ويوم تطيبين ..

مشاعل "قاطعتها" : منووور انا حالفه اطبخ و بعدين من يوم شفتكم وشفت عصافير الجنه هذوول "اقصد

ضي و ضياء" .. ونا طبت وتعافيت ..

منوور : مع انه ماجد الصبح كاان وااضح عليه الخووف عليك يوم اتصل فيني ..

مشاعل "ماجد يخاف علي .. ليش ؟؟ مع اني انا بعد حسيت نظراته يوم تكسر الكاس خوف علي .. غريبه

هالانسان مرة حنون و مرة يخاف علي و الف مرة شتم واهانات .. كنت اظن اني فهمتك,, اترايك صعب الفهم و

المنال .. "

&& أصـــــــــــــيــــــــــــــــــل &&

هـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاا ااااااااااااااااااااااااااااي ... شباب صبايا ..

حنين (( أعز صديقات أصيل و اقربهم لها من الشلةمن خامس ابتدائي مع اصوول)) : هلاا والله بالاصيل ..

كيفيش ياابعدي؟؟ "خذينا بعض بالاحضان وهذي عادتنا كل يوم الصبح بالجامعه"

عهود (( صديقة اصووله وهي وحنين واصول من المتوسط ويابعض )): اووووف اووووف اصوووووله

وصلت يااجمااعة الخير .. حيوووهاااا ..

هنادي"بعبط" (( هنادي من الشلة بس بقسم علم نفس)) : الا اصيل ماااقلتي لناا تبينانفرش الارض قوس قزح ولا

علبة الوااان ..

رشا ((مع هنادي بنفس التخصص وهي وهنادي صديقات من قبل لا يتعارفون وياا اصيل وصديقاتها)) :

هههاااااااااااي يالذكيه ماكأنه القوس قزح و علبة الالواان واحد .. ماكو فرق ..
سارة ((تعرفت عالشلة بالجامعة وهي معهم من سنتين )): من قال الا اكو فرق القزح من سبع الوان و علبة

الالوان 24 لووون ..

اصيل "باستهبال" : صدق علبة الالوان 24 لون .. بصراحه معلوومة جديدة .. حنين شلوون تعرفين

هالمعلوومة و ماتخبريني .. صدق صديقات مامنهم منفعه..

حنين " تشاركها استهبالها" : افاااا اصوووله الحين انا اخبي عليك .. حسبالك كنت اعرف الا معلووماتي

الوطنيه تقول ان علبة الالوان 12 لوون .. وهي نفسها الوان قوس قزح لكن منها ثقيل والباقي خفيف ..

عهوود : احلى يالخفيييف ..

سارة :: ممكن تتركون عنكم الاستهبال .. من ورااه محاضرة بهالوقت ..

حنين و اصيل و عهود : حناااا ..

هنادي : حلووو ..

أصيل : وش اللي حلووو ياحلووو ؟؟

رشا : فاتكم من المحاضرة عشر دقايق وعبال توصلون للقاعه بيكون فاتكم 20دقيقة ..

اصيل و حنين و عهود : لااااااااااااااااااا ..

وركضناا جميع عالمحاضرة .. طبعاا اخذناا تهزيئه محترمه بس الاهم اننا دخلناا ..


&& شــــهــــد &&

عطتني كف .. ماتحملت وصرخت بصووتي ..

شهد " وبصوت عالي اوجه كلامي لشيوخ ": كلكم زي بعض .. اصلا الوحدة فيكم تتزوج و تشووف نفسها

عليناا .. انتي تغيرتي من انخطبتي .. اقلها مشاعل تغيرت بعد ماتزوجت .. اما انتي ايش عذرك ؟؟

شيخــه " بصوت عالي بس اخفض من صوت شهد" : تدري ايش عذري عذري مشااااااعل ..

ليش تشووهين صورتهااا قدام اختها وقدامي ..

شهد : انااااااااااا ..

شيخه : ايوة انتي لا تنكري .. سمعتك باذني تكلمي روااء ..

مو انتي اللي قلتي انسيهاا انسيهاا ياروااء .. مو انتيي اللي قلتي ماابغى اصبح زيك ياروااء ..

ليش ايشبهاا روااء ؟؟

مشاعل اللي مو عاجبتكم تسواااكي انتي على اخواانك على قبيلتناا كلهاا تفهمي و لا افهمك ..

نسيتي كيف كانت تدرسك وهي الي تساعدك بالواجبات هي اللي بامتحاناتك تدرسك انتي و رواء

حتى لو عندها امتحان ..

نسيتي يوم كنتي تعبانه وماما وخالتي ام مشاعل بالزواج من اللي تصرف يومهاا .. من اللي اشتغل لك

ممرضه .. ميــــــــــــن ؟؟؟؟؟

اذا انتي نسيتي هذا كله .. فأنا لااااااااااااااااااا .. لان اللي سوته معك بكوووم واللي سوته معي بكووووووووم

ماعمرك حطيتي نفسك مكانهاا .. زعلاانين عشان ماكلمتنا ونا بعد زعلاانه بس مو منها زعلانه وحزينه من

الظروف .. والحياة اللي تبعدنا واحد وراه التاني .. انتي اقلهاا اختك معك وامك موجوده بنفس المكان اللي انت

فيه.. وخوانك سندك ماعمررهم عاملوكي مثل غيرك وانتي فاهمه قصدي "قصدت مثل معاملة ياسر لمشاعل"

حتى انا ان تزوجت بكون هناا بجدة معكم .. لكن مشاعل .. فكرتي كيف صار زواجها.. هي بعيدة عننا باآآلالاف

الامتار .. كيف عايشه .. تاكل وتشرب .. سعيدة و لا تعيسه .. حزينه ولا فرحانه .. مريضه ولا بصحه ..

انتم تدروا انه ماعندهاا وسيلة اتصال تتصل فيها بنا جوالها وعند روااء .. وبطبعهاا ماتطلب من احد

شئ لهاا .. اذا انتي موحاسة فأنا حاسة بفراغ ووحدة بدونهاا .. حاسة بمسؤليه .. توني عرفت

قيمتها و كيف كانت شايلتنا بحكمتهاا وطيبتهااا .. كل مابغينا شئ .. نقول مشاعل .. لانها اكبر عنا

فهمتي ايش هو عذري وايش هو عذرهااا .. تركتهاا وناا وجهي محمر من الغضب ..

بروح استخير الله بالخطيب اللي جاني وافضل اني اوافق يمكن حياتي تتغير واحس

بالسعاده ...


&& مشـــــاعـــل &&

بعد الفطور حطت راسها منوورة و نامت .. ونا جلست مع الصغار العب معهم سووني بالبدايه مارضى ضياء

يلعب ضي معه ,, لكن بالاخير اقنعته نعمل جولاات .. الجوله الاولى انا وهو بعدين هو و ضي واللي يفوز

الجوله الاولى يلعب مع اللي فاز بالجوله الثانيه .. انا كنت بفووز بالجولى الاولى بس غلبت نفسي بالعاني

بالنهاية عشان ابيه يلعب مع اخته ضي .. المهم لعبنا و استانسنا و خرجت لهم عصيرات شفتها بالثلاجه شكله

ماجد اشترااها امس .. وشيبس .. بعدين صليت الظهر وقلت لهم يلعبون بالحالهم الى ان اخلص الغدااء ..

والحقهم .. رحت لمى المطبخ و سويت لهم ادامات حسب طبخ اهل الحجاز وجدة .. وعملت صينية دجاج بالكاري

وصينية حلى بالزبادي وحطيتها بالثلاجه وعملت كريم كارامل .. وحطيته بالثلاجه خلصت الساعه 2 الظهر ..

وخلال هالساعتين كل شووي ضي تجيني ولا ضياء يتشكوون على بعض .. ياحبي لهم تعلقت بهم وااايد

يهبلووون .. ياليتهم يقعدوون معي للابد .. الحياة مع الاطفال ولا احلى خصووصا لوحدة مثلي ماعندها لا شغله

و لا مشغلة ..

رحت للغرفة وخذيت معي المنشفه وروب الحمام .. وكريماتي موجودة بدولاب الحمام ..

خذيت لي شوور ونا بلبس روب الحمام يديني ترجف يمكن لاني مااكلت من امس لليوم

او قلة التغذيه و المرض فطاح الروب بالحمام .. شلته وحطيته بالسله عشان اودية غرفة الغسيل ..

لفيت المنشفه على جسمي .. طلعت وشعري لساته مبلول ..


&& مـــــــــــنـــــــــور &&

أعوذ بالله هذا كله نوووم .. ماقمت الا على صووت ضي و ضيا وهواشهم على راسي ..

منورة : ياااااااااااربي ضف وجهك انت وهي .. ابي انوووووم ..

ضي : ماما بثك نووم .. من يوم جيتي و انتي ناايمة .. خلص ..

منورة "فاتحة عيونها بكبرها" : تحاسبيني على النووم يابنت ابووك ..

ضياء : يالبــــــي يمة انا طالع لجدتي وضي بنت ابوي ولا تذعلين بس اصحي ..

منور"بهالحظه خرجت مشاعل من الحمام .. بصراحه مشاعل حلووة وهذا انا عارفته وحافضته وشايفته

بس بالمنشفه شئ ثاني انا مرة وعجتني اجل يحق له مجوود يخاف عليها .. ماشاء الله اللهم لاحسد

ولا عارضة ازياء .. "

ضي : عيب عليك وث تناظر اثتح .. ( وش تناظر استح)

مشاعل : هههههههه ههههههههه ..

ضياء : احم احم .. تهبلين وانتي بالمنسفه .. ( تهبلين وانتي بالمنشفه)

مشاعل : هههههههههههههههههه ...

منووور: استحي قليل ادب اطلع براااا ..

: لاا يالشيخه مب بس هو اللي براا انتي وعيالك برااااااااااااااااااا ..

&& مشـــــاعــــــل &&

ضحكووني .. بصراحه شكل منوور وهي تطالعني كأنها هبله لاا وكلام ضي وحركات وسوالف ضياء تهبل

ماشاء الله عليهم الله يحفظهم .. لكن من سمعت صوته الا مو بس الضحكه اختفت اظن انفاسي بعد اختفت

ياربي هذا مسبب لي رعب ..

من يوم طردهم براا .. حسبالي انا معهم بعد .. مشيت شوي شوي وخذيت ملابسي من العلاقه .. ونا ماشية

وقفني صوته .. على ووين ان شاء الله ؟؟

مشاعل "ببلاهة ": انااا ؟؟

ماجد "باستهزاء" ": لا خويتي ... على وين العزم ان شاء الله ..

مشاعل : بالبس ..

ماجد : احد ماسكك ..

مشاعل "متجهه للباب" ..

ماجد : ووووين ؟؟

مشاعل " هذا غبي ولا يتغاابى مية مرة قلت بطلع البس" : بالبس ..

ماجد : لاحووووووووووووووول زين لبسي و خلصينااا ..

مشاعل : طيب ..

بفتح الباب .. الا مسكني مع كتوفي .. انتي بتجلطيني .. قوليها من الاخر .. ولا تسوين حركات تفقع مرارتي ..

مشاعل " اصلاا هو ايش قال مااذكر لانه قريب مني كفاية ان يده لمست كتفي هالمرة مافي ملابس تكون حاجز

للمساته .. مدري ليه حسيت جسمي نمل ,,وحرارةغريبة تتصاعد لوجهي وكتفي اللي تحت قبضة يدينه احترق ..

ليش هالاحساس ماقد حسيت بكذا مع انه قبل ببداية زواجنا بالفندق لمسني لكن هاللمسة غير ..مع ان اللي

قبلها ماتقل احساس عن هالمرة .. لكن تِفْضَل هذي غير .. ماتكلمت بكلمة .. حسيت بنفسي اقرب اكثر له هو أنا

اللي اتقرب منه ولا هو اللي تقرب مني .. بدى قلبي يدق بقووة .. احس انه بيغمى علي ..

انفتح الباب وكانت منوور وعشان لا يصقع فيني الباب لمني ماجد له ..


&& مــــــــــــاجـــــــــــد &&

انقهرت يوم شفتهم كلهم بحجرت النوم اللي المفروض تكون لي و لهاا ,, والقهر انهم يطالعونها وهي ماعليها

الا خيوط يسمونها منشفه .. لاا والاخ ضياء يسووي فيها رجال ويتغزل بمرتي .. يبيلي اغطيها منه ..

ماتحملت وطردتهم برااا .. والمدام مشاعل تبي تخرج برااا .. تحب ترفع لي ضغطي بعباطتها

واحيان احس انها برائه منها و عفوويه .. وهذا الشئ يزيد قهري .. لمستهاا .. ايه

لمستها بصراحه انا ودي المسها وادور حجه عشان احس انها حقيقة مب خيال ..

ودي المس خدودها الحمر ودي المس شفايفها اللي ترجف يوم اقرب منهاا

رجفتها كأنها رقصة كلاسيكية ناعمة ودي المس عظمة الترقوة القريبه من رقبتهاا ..

جسمي صاير حااار شكلي سخنت والله ان جسمهاا قدامي ثلج ولا خدودهاا حمررر ..

حمار الورد .. يازينها من وردة ..

.. احس باحساااس جديد بقلبي يزيد .. أحسه كل مااناظرهاا ..

قربتها لي اكثر واكثر بسسسسسسسسسسسسسس .. الحماااااااااااااااااااارة منووور

الله ياخذها من بنت اخت حشاا مرتي الثانية ونا مدري ..


&& منـــــــــورة &&

اول مافتحت الباب الا مشاعل بحضن ماجد .. وجهي غداا طمااااط ..

المشكله بدل لا اطلع وأتأسف منهم .. جلست اناظرهم من هبالتي وقلت : ازعجتكم ...

هنا ماجد شكله بيطق له عرق و يمووت وناا عيت رجولي تمشي .. وقته هوو مالت علي ..

ناظرت مشاعل شفت قفاها علي ووجهها على صدر ماجد ..

ماجد : بتطلعين بكرامتك ولا اطلعك بطريقتي ..

منوور " هنا رجعت منوور" : لا افضل اطلع بكرامتي .. المعذرة ..

طلعت وسكرت الباب وراي ..

وااااااااااااي ياويلي وش ذا الموقف اللي انا فيه .. داخله بحجرتهم غلط بغلط ..

شسووي من اول اطق عليهم الباب مايردوون قمت دخلت .. صدق بايخه ..

والله اني انحرجت .. مالي وجه اقابلهم باخذ عيالي واطلع ..



&& مــاجــــد &&

بدل لا تخرج جلست تسولف على راسي .. ماعندهاا حشمة .. اربيك ياامنوور استني علي ..

احساس جديد بقلبك بيزيد

بتحسو كلما بتطلـــع فيي

وانك عاطول فيي مشغول

كتير بتشتقلي وبتموت عليي

انا مابدي تقلي كلام يدوب قلبي حنين و غرام

بيكفيني تقللي بحبك هيـــدي الكلمة بتقتلني

حـدي بيكون قلبك مجنون حتي نظرات عيونك مجنونة

وبيعز عليك ترف عينيك و تمرق شي لحظة ماتشوف عيوني

&& مــــشـــاعل &&

شلي صار ؟؟ مدري .. اللي ادري عنه ان احد فتح الباب و ماجد قربني لمه خشمي صار ملاصق

لرقبته وذراعاته تلف خصرري بقووة .. كنت اشم عطرره .. هذا نفس العطر يوم كنا بالقصيم ,,

نفس العطر اللي شميته عالسرير بحجرة القصيم .. عطر رجالي بحت .. يدل عالرجوله ..

القووة .. الوساامه .. الحضوور الطاغي .. حسيت نفسي اشمه اكثر مرغت خشمي برقبته ..

بدون شعور مني .. بشرة رقبته القريبه من ذقنه خشنه .. اذتني خشونتهاا .. بعدت عنه ..

ونا بخاطري ماابي ابعد .. الاحساس اللي خالجني غلب الضعف فيه على قووتي ..

كنت محتاجة انسان قووي يضمني لصدره .. هو صدق ماضمني بمعنى الكلمة ..

لكن قربي منه واحساسي الجديد ووجوده طغى على حواسي .. ونا مابين المشاعر ..

والاحساس الجديد .. ضايعه تايهة كعاادتي بالحياة .. بعدني عنه .. كان ودي اصرخ واقوله تكفى..

خلني بقربك ثواني .. ابي ارتااح .. بس لساني ماتحرك ولا نطق بكلمة كأنه عاجز عن الكلام بعد ماحس

جسدي بالراحه و والامان ...


^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-06-2010, 02:08 AM
الحلقة الخامسة و العشرون

"نظــــــــــــــرة غريــــــــبة "


هــذا الــزمــن حــاكم وأنــا فيــه
محكــوم
مــاهمنــي كبــر الفضــا و
أتســاعه
مــدام دمعــي جــف والقلــب
مصـدومبقــول للأحـزان سمعــا (ن) و
طــاعه
ومــدامني عشـــت الــزمن دوم
محـــروم
شيصيــر لوضـاقت علـــي كـل ســاعه؟
مــــاجد & مشـــاعــل

ماجد " قهرتني يوم قربتها مني ثواني لكنها ابتعدت عني بقرف وكأني حثاله مب عاجبها انا .. الحماااااااارة وش

تظن نفسها ملكة جمال ونا العاشق الولهان .. تبطي ..


مشـــاعـــل "ابعدني عنه وعطاني ظهره و ابتعد ..متجه للحمام ( عزكم الله ) .. بلا شعود مديت ذراعي اليمنى

ابي اوقفه رفعت قدمي بخطي اول خطوة له ... تصلبت قدمي قبل لا اخطي خطوتي من صوته الرجولي وهو

يقول :

ماجد "ببرود.. عكس اللي بداخلي : لاطلعت ماابي اشوف رقعة وجهك بالحجرة .. مفهوووم ؟؟؟

مشاعل " تركني بدون ماانطق أي كلمة .. تركني عقب ماحسيت باحتياجي له .. مغرور ياماجد

مغرووووووووووور واناني .. ليه الكرهه اللي بداخلك لي ؟؟ ليـــــــــــــه ؟؟؟ "



ورد اتمنى انك تنظرين لماجد بنظرة جديدة غير عن قبل , غير عن يوم اهانك , و طقك , وجرحك .. لان

الانسان يتغير بتغير الظروف و العشرة .. مشاعل دوام الحال من المحال ..

الكره اللي تظنينه مب كره يمكن قناع يخبي وراااه حب و سعاادة مالها حدود مهداة لك من رب العالمين لصبرك

على مااعطاك و بلاك .. ان الله مع الصابرين ..


مــــــاجـــــد وبداخله الف فكرة وهو عزكم الله بالحمام ..

" ونا كاره عمري من تصرفاتي اللي ماتدل الا عالجنوووون والخفة .. كله بسبتك انتي .. اكـــرهك يامشاعل ..

تضحك على منووو يااماجد على نفسك وانت الادرى بهاا . عمرك ماكرهتها بالعكس انت بس كرهة طريقة

زواجك بها لانك انغصبت عليهاا .. وبطبعك ماتحب انك تنغصب .. خلص ماجد ما ينفع اللوم طحت بغرامهاا

وصار اللي صار ,, لكن لزوم تبعد عنهاا بحاول اخرج من البيت ومااقعد معهاا.. ايه ضروري ابتعد ولاا وش

بسووي يوم اطلقهاا اخاف بدال لا اعذبهاا اعذب روحي عنهاا .. صحيت من افكاري واحاسيسي .. صدق انا

الغبي اللي اجري وراء احاسيس غبيه ما منها الا وجع القلب والروح .. ما كأني تبت من اللي صار لي قبل ..

اخاف تكون مشاعل هي اللي ربي ارسلها عشان تهلكني مثل مااحطمت غيرهاا .. رب ابتلاااني لاني غلط بحق

االلي حبتني من قلب .. و ضحت عشاني كثيرر ..


منو اللي ضحت عشانك مجوود ؟؟ من هي حبيبتك القبليه ؟ معقوله واحد مثلك ممكن ينحب لا و تضحي عشانه ؟

منو هي الــر .... ؟؟؟؟؟؟؟؟

مشــاعل

مشيت بخطواتي الثقيله ولبست لي بنطلون جنز ماسك على جسمي .. لونه ازرق باهت به حزام ليموني .. وتوب

ليموني ماسك عالصدر .. طقمته مع البنطلون وخذيت معه جاكيت لونه اخضر فستقي وبه نجوم صغيرة سماوية

اللون وبه صورة قمر لونه اصفر على ليموني .. ماحطيت بوجهي الا غلوس لحمي وشويت شدو اصفر فاتح ..

تعطرت بسرعه حتى الكريم ماحطيته ولا حتى شعري نشفته خرجت وهو لساته مبلول .. اخاف يطلع ويشوفني

بالغرفة يقوم ينحرني .. بالفترة الاخيرة صايرعصبي اكثر من العادة ..

منــــــــــــــورة

" يااااخرااااشي اخاف مجود يطقني ولا بيحذفني من شقته للشارع .. يسووويهاا اعرفه تربيته انا .. مالت علي

ماطلعت الا عليه .. المشكله مايحرني الا هو" وبابتسامة مكر" و مايحره الا انا ..

مشــــاعل " وقفت اطالع الخبلة منور شفيها تساسر ويا نفسهاا لا وبتبتسم بعد.. الحمد لله و اللشكر احسهم عايلة

غريبة الاطوار لكني طنشتها و لا سألتها شفيها لاني مااحب ادخل بشؤؤن غيري .. بس على مين يا ورد احد

يقدر يمر من جنب الحلووة منوورة من غير ماا يتبهدل من الاسألة و الفضول .."

منــورة " بسوي فيها مؤدبة " : شوشو .. والله اني طقيت الباب كذا مرة و يوم مارديتم قلت ادخل اشوف شفيكم

ومرة اسألكم عن الغداء اذا بتتغدون لان العيال حوعانين .. غلطت يعني يوم دخلت ؟؟

مشاعل " طالعتهاا بنظرة قصدت فيها شراايك غلطي يوم دخلتي بدون استأذان ولا لاء ؟ " ...

منورة " فهمت نظرتها " : خللللص شوشولا تزعلين علي .. مب مهم مجوود اهم شئ انتي لا تزعلين وبوعدك

المرة الجاية بطق الباب ..

مشاعل " كأنك يازيد ماغزيت" : هو فيه مرة جاية ؟؟؟؟

منورة " بمرحها المعتاد" : اكيد ياحلووة فيه مرة ثانية و ثالثة بعد .. نسيتي اني بقعد عندكم يومين ..

مشاعل "بتنهيدة .. الله يعني على فضول هالبنت " : اهااا .. زين .

منورة : ليه تكلميني بدون نفس ؟؟

مشاعل " من قال ؟؟

منورة : شعووله لا يكون متضايقة من وجودي ..

قاطعتها مشاعل : افااا بزعل منك صدق لاقلتي هالكلام .. قلبي اذا ماشالتك الارض بتشيلك عيوني .

منورة "بابتسامة " : تسلمين حبيتي .. الا شوشو ماقلتي لي من متى هالحب و الرومانسية لاا وبالمنشفه بعد

حركااات ؟؟؟

مشاعل "انحرجت من كلامها هذي منورة ماترتاح الا لما تحرجني ,, حاولت ابرر الموقف" : منووورة القصة

مب مثل منتي فاهمة ..

منووورة : بلللللللللل من موقف صارت قصة .. زين قصيها لي .. وكلي اذا صاغية ..

مشاعل " منووووووووورة .. بلااها هالحركاات ..

منورة "بابتسامة خبث" : علينااا شوشو الحين من منا يسوي هالحركات .. على بالك ماافهم سوينااهاا قبلكم ..

مشــاعل " هالبنت مايباله الواحد يعطيها وجه فطنشتهااا وجلست اجهز الصحون لاني بغرف الاكل .. .

منور" طبعاا بدون يأس ولا ملل ,, جالسة تزن على راس مشاعل " : علميني اللي تبين , و بفيدك الاخت منوور

بخدمتك وتراني خبرة بمجال الزوجة ال....

قاطعها وكمل بدالها ماجد : الفضولية ...

منورة "بارتباك " : هلا والله بالغالي ولد الغالي .. حياك خالي الحبيب ..تفضل .. اشتقت لك واااااااااااايد ..

ماجد "بطنازة" : لااااا ..وش هالسنع منوو ترحب بي .. من متى هالحب و التهليل و الترحيب .. خبرك ملقووفة

ماعندها ذوووق ..

مشاعل " ضحكت بنعومة وصوت شبة مسموع " : ههههه ههههه ههههههههه هههه ..

منورة : مستانس الحين يوم تضحك العذال علي .. صبرك مجوود ..

ماجد " بحدة " مجود بعينك يالغبيه .. انتي ماوراك بيت و زوج تراعينه هايته بالبيوت .. حسبي اللله عليك

لاصقة فيني ليل نهار .

منورة "بقهر.. بحرجه الحمااار" : بلللللل كلتني بقشوووري .. كل هذا عشاني قطعت عليكم المسلسل المكسيكي

وش اسمه ياربي "بتفكير" ايه اسمه حب بالمنشفة ...

مشاعل " صدق كلامها محرج بس ضحكتني و ماقدرت امسك نفسي لان ما عمري سمعت عن هالمسلسل "حب

بالمنشفة"" : هههههه ههه هههههههه ..

كملت منور بانتصار : يالحبيب خلك صبوور و كووول .. كل شئ بوقته حلوو يااحلوو .. عندكم ضيوف وانت

تبي المرة بجنبك ولاصقة فيك .. صدق ماعندك سالفة ..

ماجد " بعصبية .. حطها بشعوله الضعيفة .. ولا منور مايقدر عليها تربيته ..مااااااالت عليه " : انتي "يقصد بها

مشاعل" .. هذا اللي فالحة فيه .. لايكون فيلم كوميدي قدامك .. قووومي غرفي الغداااء ..

مشـــاعل

" حرااام عليه .. ليه كارهني بيجيب لي مرض الخووف .. اعوووذ بالله منه ,, كفاية صوته بالحاله يسبب لي

فزع ..هالمرة منوورة حسها المرح مع ماجد مانفع صاير كبريت محد يحاكيه الا معصب .. نفسي اعرف متى

يكون هادئ ؟؟ من اول يوم زواجنا وهو معصب ..

عمى بعينه يحسب نفسه عادل امام عشان يضحكني .. يمكن يظن انه عادل امام بفيلم الجن و الانس ..

ياااماامي يخووفني .. افففففففففففف قهررررررر ..

مــــاجد

"الحمااااااااااااااارة مشاعل لابسة بنطال ضيق .. على بالهااا انها بجدة .. انقهرت منها واللي زادني قهر يوم منور

تنكت والمدام تضحك .. هي ماتدري شلوون ضحكتهاا تهبل و تقلب كياااني .. مب كفاايه انها تقول احبك وتحبني

وبالنهاية طلعت تهلوووس .. اااااخ .. لو اقدر اعرف هي تقصدني انا و لا منوو ؟؟؟



مشـــاعـــل "جلسنا ناكل كلنا و يابعض وضياء عي ياكل الا بيدي .. فاكلته هو وضي ونا مستانسه عليهم الله

يحفظهم ..

ضياء: سوسو هبيبتي .. تجين بيتناا ؟؟ بيتنا واايد كبيييير ..

مشاعل "بابتسامه حب" : اكييييد بجي بس بشرط ؟؟؟

ضي و ضيااء : وث هو الثرط ؟ وس هو السرط ؟؟؟ ( وش هو الشرط ) .

مشاعل : تاكل انت و ضي كل اللي بالصحن وبعدها بنروح محل ماتبوون ..

كل هذا وعلى مرئ من ماجد .. طبعاا ماجد من داخله مقهووور وميت غيرررة بس بالظاهر مب باين عليه شئ .

ولا الود وده نفسه يشيل السفرة ويكبها على راس الكل ..

بالنهاية ماتحمل لماشاف الاخ ضياء يبووس شعوله كل شووي .. وهي مبسوطه عالاخر ..

ماجد : قومي سوي لي شاااي ..

مشاعل "بعفويه " ان شاء الله شووي بس اخلص من ضياء وضي و بسويه لك ..

ماجد " خرج عن طووره " : لا يكون تحسبين ضياء زوجك من الصبح وانتي تاكلينه اخاف ينفجر ..

ووجه وجهه لضياء : انت بسك اكل لا تنفجر معدتك.. لو تمووت ما اوديك الطبيب ..

مشي ووهو عند الباب التفت لي و قال : دقايق وابي الشاي عندي .. عنده ام تاكله و انتي زوجتي ملزومه فيني ..

فهمتي ..طلع كالعادة والكلمة الاخيرة له ..

منورة داخلة المطبخ و هو خارج لانها كانت تغسل يدينها بعدت عنه وهو خارج ..

منورة : شفيه زوجك مب عاجبه احد ؟؟

مشاعل "مب فاااهمة شئ " : اتركيه عنك وخلنا نستانس ..

منورة "بابتسامه " : ازين بعد ..

مـــــــاجد " تركت السفرة باللي فيها .. عساااهم بحشرة تمص دمهمم "

مشـــاعل " سويت له شاي لكن ارسلته مع منوور .. اصرت منيرة تغسل كل الاطباق .. وسوت القهوة ..

خرجت الحلا .. وقمنا نتقهوى ويا ماجد ....

منـــورة

"شهقت وهي تشرب القهووة" ..

مــاجــد : يابنت اركزي .. شوي شوي عالقهووة ما بتخلص ..

منور" طنشت الدب ماجد وكلمت مشاعل " : نزلتي الغداااء لفهد و لا لاء؟؟؟

ماجد " هنا جا دوري انشنق بالقهووة "

منورة "باردها لك ,, وبنص عين " : بسم الله عليك .. شفييك مشفووح عالقهووة ما بطير ..

مشــاعل " من يوم سألتني منور اذا نزلت الغداء لفهد و لا لاء .. ونا ارجف بقووة بداخلي الحين الخال و بنت

اخته يتصادموون على حساب اعصابي .. الله يستر لا اضيع بينهم ..

مشاعل "بهدؤ,, ونا احاول ابرر لماجد مب لمنورة " : منور انا ما نـزلت شئ .. من الصبح مع ضي و ضياء

وبعدها بالمطبخ ..

منور" مسويه فيهاا محامي دفااع" : شوشو قلبي لا تخافين .. تصير باحسن العائلات .. بعدين ماجد متفهم

مشاعل " غمضت عيوني .. بتعب .. وضليت ساكته لاني مااحب اناقش بموضوع مامنه فايده ولا بوصل مع

نتيجه مع منور ولا حتى مع خالها.. ماجد مابيصدقني لو بررت له موقفي من اليوم لبكراا .. ومنور ان حاولت

ابرر اكثر يمكن تزيد كلام وتألف قصة جديدة على بالها بتساعدني ونا بالنهاية بتورط فأفضل لي اسكت وبعدين

اتفاهم مع ماجد .. مع انه مو وجه تفاهم "

ماجد " ياربي اذبحهم تنيناتهم .. مشاعل هي واهتمامها بغيري وباقرب الناس لي اخوي فهد وعدم اهتمامها

فيني .. ومنور ولقافتهاا .. تحب تحرني الملقووفه " ..

تبرعت منور تنزل الغدااء لفهد وعي ماجد ينزل ومشاعل قالت : مصدعه منور ان شاء الله مرة ثانيه واخذت

معها عيالها ونزلت لاخوها ..

مشاعل " رحت لماجد وحاولت ابرر موقفي ,, لكنه قال : اذا تظنين اني بصدقك فهذا من سابع المستحيلاات

لان المرة اللي تخرج من بيت رجلها بدون اذنه مرة ممكن تسويها مرة ثانية "

مشاعل " حطمني .. كلامه " و قلت له : من يوم عرفتك وانت تحطم فيني ما راعيت مشاعري لا كبنت

ولا كأمرأة ولا حتى كزوجه .. وش اللي ضريتك فيه .. الله يسامحك ...



نجـــــــــــود

ضقت من الحبسة بالدار ,, فخرجت للحديقه لامي و ابوي .. احب اقعد معهم واسمع لسواليفهم ما تنمل .. مشيت

بدون مااصدر صوت بفاجأهم .. بس اللي صار هم اللي فاجأوني باللي يتكلموون عنه ...


مشاعر حب صادقة نمت من قلب مراهق الى ان نضج على هذا الحب ..

س ) وش ممكن يكون اللي يتكلموون عنه ياااالجوود ؟؟؟ فيصــــل ؟؟ و لااا ... متعـــب ؟؟؟


نرجع لشقة المشاعر المتقلبة .... لزوجين انغصبوا على بعض والسبة الاهل .. ومن حبهم لاهلهم بنعرف شلون

بتصير حياتهم ...

تركته ورحت لمى غرفتي اذن المغرب صليته واذن العشاء و صليته عالساعه 10 رن جرس الباب وكانت

منوور فتح لها ماجد الباب ..

مشاعل " كنت بغرفتي يوم فتح الباب .. لما قلت له اللي بداخلي سكت و ماردعلي بشئ غير نظرة غريبه على

ماجد .. هالنظرة مااستغرقت الا دقيقه و يمكن اقل .. ماقدرت اميزها .. لانه طلع بدون مايكلمني ...

ماجد " انا حطمتك .. انا .. ولا انتي اللي من كلمة هزيتني .. ونا اللي كنت اظن اني جبل مايهزك ريح .. كل

مااذكر يوم انتي مريضه وتقولينها باحساس رقيق وحب انك تحبيني وسألتيني ان كنت احبك و لا لاء ؟

كل هذا كان بلغة العيون اللي مافهمت منها مشاعل ولا كلمة .. لان اللي بداخلها حواجز اهمها صدود و شك ماجد

لها .. كرهه الظاهر المبطن بحب عميق مايعرف ىحجمه احد ولا حتى ماجد .. غموض ماجد وحبه المخفي

اللي يحاول يخفيه بكرهه المدعى .. غيرته اللي بنظرها شك لها و لأخلاقها و لتربيتها .. توتره اللي يترجمه

بصراخه و شتمه لها و لاهلها .. كل هذا مافهمته مشاعل لان ماجد بالنسبه لها اكبر من ان يكون يكن لها حتى

شعور الشفقة .. شلون لو كان هالشعور اعجاب والادهى ان كان حب ..

منــــورة " نزلت لفهد تحت بشقته .. وجلست معه للعشاء .. صليت العشاء عنده وطلعت فوق ..

طبعا سمعت ذاك التهزيئ اللي يحبه قلبكم ..

فهد : وشوووووووووووووووو ؟؟؟؟؟

منورة "بعفويه " : بسم الله علي اصمخ انت ماتسمع ؟؟ قلت لك بنام الليله عند مجود ..

فهد "بعصبيه " : انتي بقرة ماتفهمين .. الا والله البقره اذكى منك يالثوورة ..

منور" بطريقه ترفع الضغط" : والله شئ حلوو .. توني ادري ان فيه ثورة حسبالي الثور واحد وهو انت ..

واذا انا ثورة فهذا لان خالي ثور بطلع عليه بطلع لمنو يعني ..

فهد " بعصبيه " : لااااا اله الا الله ..

منورة تقاطعه : فهد رسول الله ..

كملت منورة : والله خواالي مدري شلي صار عليكم .. تعصبون من اقل شئ ..

فهد "يحاول يكتم غضبه " : والله يابنت اختي العاقله ظنينا انك كبرتي اثريك مثل منتي هبله ما منك فايدة

وحالتك من سيئ لاسوء .. قلنا نزوجك يمكن تعقلين ويوم زوجناك زدتي خبال .. لو كنا ندري كان عنستي و لا

زوجناك .. ولا وحدة متزوجه و عاقله تنام عند عرسان توهم متزوجين .. حتى شهر ماصار عليهم ..

ابي اعرف هذا زوجك دووم يخليك على هواك .. ورااه مايمسك ويربيك ..

منورة"بعصبيه " : شتقصد فهدوووه ؟؟ انا متربيه غصبن عن الكل .. فهمت ..

فهد : فهدووووه بعينك يالحووله .. والله ماالومك الوم خالك ماجد هو اللي رباك .. صنع يده خله يذووق

طعم مدللته .. افففف اروح اصلي ارجل لي من الجلسه معك ..

منورة " تركني بعدها ودخل داره يصلي ونا بعد صليت وطلعت لشقة ماجد .. ودي اعرف ليه كلهم يتضايقون

مني وش سويت لهم ؟؟ حالي وحال نفسي ما أذي احد .. وهذا كان اللي مضايقني .. "

ماجد " فتحت لها الباب ونا متضايق من كل شئ بحياتي احسها معفوسه فوق تحت .. واللي مضايقني اكثر

شلون بنام ومنورة موجودة و شكلها نايمة عندنا اليلة .. شلون بتصرف ,, ما أقدر انام معها بحجرة وحدة

ما أتحمل وجودها معي أخاف اروح لمها و أعترف لها بكل شئ .. وهذا اللي ما أبيه .. ما ااااااابيه "

ماجد : منور بطلع اشتري عشاء من برى .. وش مشتهية ؟؟

منورة " دخلت ونا مادة بوزي شبرين .. ولا انا بحال احد مقهورة من زوجي و امه .. واللي زاد قهري فهد

مدري ليه مايحبني بس يحب نجود ..قطع علي افكاري ماجد " : اللي تبيه جيبه ..

ماجد : زين باخذ معي العيال ..

منور " مارديت عليه الا براسي بمعنى ايه خذهم معك ,, تركته ورحت لمى حجرة التلفزيون ..

مشاعل " خرجت شفت منور سراحانه , ومادة بوزها شبرين .. شكله ماجد تحرش بها .. هو الواحد مايسلم منه ..

قربت منها اراضيها " : منووور ..

منورة " مسرحه الاخت بحماتها ومب داريه عن شعوله " : .....

مشاعل : منووور " هزيتها بذراعها " ..

منور" بدون نفس" : هااا شتبين ؟؟

مشاعل " تضايقت من اسلوبها يوم كلمتني بس ما ألومها دامه ماجد الغول السبب" : منور لا تزعلين عليه ..

تعرفينه شووي عصبي .. بس انتي بنت اخته و المحببه لقلبه و لا نسيتي ..

منورة " على بالها تسولف عن فهد و مشاعل تسولف عن ماجد " : هه " قالتها باستهزاء" .. الحين فهدووه

يحبني انا لا والله .." وبأسى من اللي هي فيه " بنظره انا ملقوفه ما عندي احساس يشتم فيني و يضايقني بس انا

اسوي قدامه عادي و داخلي احترق مب كفايه اللي تسويه عمتي ونا اتحمل .. حراام و الله حرااام .. " و بدت

دموعها تخطي خطواتها الاونلى على خدها"محد يفهمني انا مااقصد اني ادخل بحياتكم يا مشاعل .. اللي يشوفني

يقول هذي مافيه اسعد منها .. وهو مايدري ان مافي اتعس مني .. تعبت .. تعبت ومحد داري بي .. " وجلست

تصيح و تنتحب من قلبها" ...

مشـاعل " انصدمت من كلامها .. منور تعاني مثلي و اردى مني .. هالبنت اللي كلها حيويه و نشاط ,, كلها مرح

و خفة دم ..يعني الدنيا محد بيرتاح فيها .. صدق قول الله تعالى " لقد خلقنا الانسن في كبد " .. عقب ماهدءت

ماحبت اتدخل بخصوصياتها .. لكن وجهها مايبشر بخير .. واللي فهمته منها ان فهد ضايقها و زوجها مزعلها

لكن عمتها منهي ؟؟ اللي مضايقتهاا ... سويت لها عصير ليمون وجبته لها عطيتها الكاس بدون مانطق بحرف و

جلست جنبها .. ناظرتني بحزن ,, لكني بادلتها نظرات الحزن بنظرات تفهم و محبه ..

وقالت : ..............



^^^



^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-06-2010, 02:16 AM
الحلقة السادسة و العشرون

" عمـــــــــــــ سبب بلوووتي ـــتـــــــي "

رضيت في قربه وهم ما رضوبك

والجرح في قلبي يزيد اتساعــــه




نجــــود


مشيت تايهة من بعد اللي سمعته ... مستحيل .. فيصل وعدني ,, أنا متأكدة .. شلووون ؟؟؟

يضحكون علي .. ايه يضحكون علي ..


منــــــــــــور

منور : محد فاهمني ... وش احس فيه .. وش اللي أمر به .. للحين ماعلمت احد ولا حتى امي ولا نجود ..

كل يوم اعيش معاناة واتهامات تتجدد كل صبح و مساء .. بكل لحظه اقول خلاص ماعدت اتحمل .. لكن .. يوم

اشوف عيالي واتخيل حياتهم بدون استقرار متشتتين .. اسكت و اتحمل .. " دموعها على خدودها" .. مليت ..

مليت من نفس الاسطوانه كل يوم .. مليت من عيشتي .. " رجعت تصيح بصوتها" ..

مشاعل " بصراحه ماكنت فاهمة الموضوع بالضبط وش هو ,, لكن اللي فهمته انها تعاني من حياتها الزوجية

ومب مستقرة وبسبت عيالها صابرة " " بهدؤ" : منورة قلبي .. اهدي مب فاهمة شئ من اللي تقولينه .

منور: عمتي ... عمتي ذبحتني و مازالت تذبح فيني .. فهد ,, ماجد .. حتى نجود كلهم مايبوني ولا يواطنوني

بعيشت الله ..

مشاعل "باستفهام" : عمتك ؟؟ فهد ؟؟ ماجد ؟؟ نجود؟؟ ؟؟؟؟؟

منور : عمتي ام سعود ... كل يوم .. ليل و نهار .. دوووبهاا من دوبي ... زهقتني بحياااتي .. و الاردى انهاا

تكذب .. تصدقين يوم يحين موعد رجعة سعود من الدواام للبيت .. تسوي سالفه قداامه .. مرة تقول اني

صارخت عليهاا ,, ومرة طنشتهاا وماارد عليهاا ,, ولا اسبهاا و اشتمهاا مابقى الا اني اضربهاا .. ونا وربي

مافعلت لها شئ بالعكس احبها و اخدمها بعيوني .. مدري ليه تغيرت عن قبل .. اذكر انها واايد حنونه ..

اخر مرة .. امس .." ناظرتني منورة وقالت" تدرين شقالت لسعود ..

مشاعل "باستفهام" : ايششش ؟؟

منور: قلت لهاا مجنونة ...

مشاعل "أنصدمت من كلام منور ,, يعني معقوله .. تتبلى على منوور ,, ليش طيب ؟؟ " ...

كملت منور: تخيلي انا اقول لام زوجي مجنونة .. لهالدرجة ماتربيت , ولا احترم اللي أكبر عني ,, وبالذات

عمتي ...

مشاعل " اسمع كثير عن مرت الولد شلون تكون مع ام زوجها واتذكر مسلسل لزينب العسكري

شلون تعذب عمتها بس اني اشوف عمة تعذب مرت ولدها لا ,, وهذا ولدها الوحيد ومنور من العايله ..

يعني ما اخذ له غريبه .. اجل لو كانت منور مثلي من عايله ثانية مو بس كذا لو كانت مثلي من مدينه واصل

ونسب وجنس ثاني شبتسوي عمت منوور .. اخااف تنحرهااا .. الله ييسر لك امرك منوور .. والله اول مرة

اشوفها تصيح .. وصياحها يقطع القلب .. اكره شئ اني اشوف اللي احبهم يتعذبون وبالاخص منور لان

الضحكة ماشاء الله دوم على وجهها .. ولسانها يقطر عسل .. حرااام اللي يصير لهاا .. حاولت اهديها لكن

ماعرفت شلون بصراحه يحق لهاا .. ليتني مثلك منور اقدر افضح اللي بقلبي و روحي و كياني ولو بالغلط

الحياة صعبه .. والناس اصعب .. وظروفناا تحكم علينا بطرق ومتاهات .. وحنا بعقولناا نختار بس قلوبنا

تخطت عقولنا واختارت ,, والقدر كتب وحنا لدروبه سرينا وان كنا مخيرين .. بالنهاية قدر الله و ماشاء فعل "

مشاعل : منورة حبيبتي .. احمدي ربك و اشكريه غيرك مصيبته اكبر عنــ ...

قاطعتني منور: لا تقولين اكبر عن مصيبتي .. مشاعل عشانك انتي منتي بمكاني ولا ما كان قلتي هالكلام ..

ماجد يحبك وانتي تدرين ,, صدق انه عصبي لكنه يحبك .. وجدتي و جدي يمووتوون عليك حتى نجود

واصيل كلهم .. " وبحزن والم" .. لكن انا من يبيني ولا ااااحد .. لا نجود ولا ماجد ولاااا احد .. حتى فهد اللي

ما كان يطيقك الحين صار يحبك و يعطف عليك حتى انه يهاوشني عشان خاطرك ..

مشاعل " ليش قلبت علي انا ما قصدت شئ " : الله يسامحك منور ماقصدت شئ واذا غلاكي عندهم له مقدار

فانتي غلاك ماله مثيل ولا حتى له قدر من كبره .. تراك غاليه بقلبي و ربي شاهد على كلامي اني احبك واموت

عليك ..

منور" بندم و ابتسامه صفراا" : تسلمين شوشو ,, واسفه اذا غلط عليك اعذريني ..

مشاعل" بمرح " : افااا ونا مرت خالك اموووت اذا زعلت عليك ..

منور"بسرعه" : سلامتك من الموت يالغلااا .. ازعل منك هاا اذا قلتي مثل هالسوالف ..

مشاعل "بضحكه " : قلت لك امووت فلا تزعلين علي ...

منور: فديتيك ..

مشاعل "بتفكير ونا اطالع بمنور خطر ببالي سؤال .. لكن ترددت اسأل منور " : منورة

منور: لبيــــه ..

مشاعل : لبيتي بمنى .. بسألك سؤال واذ ماحبيتي تجاوبيني فبراحتك ونا اقدر الخصوصيات

منور: قلبي حنا الحين خوااات وصديقات واقارب مالها داعي هالرسميات .. إسألي اللي تبين ..

مشاعل : تسلمين قلبي .. امممم هي ام زوجك شريرة معك من يوم تزوجتي سعود ولا من قبل الزواج .. يعني

من الباب للطاقه تأذيك و تفتري عليك ....

قاطعتني للمرة الثانية منور بعصبيه : يعني اكذب عليك انااا ,, منتيب مصدقتني صح ؟؟ على بالك انا السبب ..

مثل سعود ..

مشاعل "تضايقت من نفسي يوم تدخلت بشؤونها ,, مو من طبعي ,, لكن ماهانت علي منور يوم اشوفها

متضايقه كان ودي اساعدهاا مو اكثر ولا اقل ,, بهدؤ " : منورة قلبي ماقصدت شئ كل اللي اقصده ,, اذا

عمتك من البداية حنونه معك و تغيرت فجأه

هذا معناه فيه سبب .. ويمكن هالسبب مو ملاحظته انتي .. حبيت اساعدك مو اضايقك .. ونا اسفه منوور

اذا تدخلت بشئ مايخصني ..

منور"بندم وحزن" : سامحيني شوشو .. مدري شصار فيني .. شكلي بلحق مجود بعصبيته ..

مشاعل "بابتسامة ناعمه و حنونه " : فال الله ولا فالك ,, تقارنين العسل بالبصل ليش ؟؟ والله انك احلى عنه

بمية مرة ..

منورة: ههههههه .. ضحكتيني ,, الحين انا احلى عن ماجد .. اجل ماسمعك كان طق رقبتك بوقتهاا ..

مشاعل " صدقتي والله ,, وجععع بيده كل مااذكر ثاني يوم بعد زواجنا يوم خنقني مع رقبتي .. اففف

متوحش .. دووم يده قاسيه وقلبه اقسى ولسانه يجرح ونظرته تذبح .. ما كأني الا اشعر فيه ,, مالت عليه

ولا هذا وجه واحد يتغزل فيه .. احس اني صايرة حقودة والسبة مااااااااااجـــــــد .. كل مرة ماجد يكون

ســـ .... " : ...

منووور: شوشو وصم خان شاء الله اللي اخذ عقلك يتهنى به .. احزر منوو ؟؟

مشاعل " فرحت من تقلب حال منور بس ادري انه مقصود منها " : لا ياقلبي ماحزرتي لان اللي اخذ عقلي

انتي .. وحدك .. مافيه غيرك ..

منور"ورجعت نظرتها الكسيرة" : شوشو تتوقعين عمتي زعلت مني او سويت لها شئ ..

مشاعل " قربت اكثر منها وحطيت يدي على يدينها " : منورة قلبي مو هذا قصدي .. عمتك لو كانت صدق

طيبه وحنونه معك قبل .. شلي غيرهاا ؟؟؟ شلي صار وغير حياتك المستقرة ؟؟

ماعمرك فكرتي بهالموضوع ..

منورة"بتفكير , وبصوت مسموع لمشاعل" : قبل يوم تغيرت خطر ببالي هالسؤال لكن مثل ماخطر ببالي
اختفى مع مرور الايام .. وزيادة المشاكل ..

تسأل مشاعل منور :وش ممكن يكون السبب ..

مشاعل "بنظرة عمل " : هذا اللي كنت بحاول افهمه يوم سألتك اذا عمتك من قبل طيبه ولا من يوم الزواج

وشلون تتغير كذا بدون مايكون صار شئ .. ويمكن الا اكيد انتي لك دخل بالموضوع وان كان بطريقه غير

مباشرة فهمتي ..

منورة: يعني يمكن احد سلطها ودوش مخها علي ..

مشاعل " بتفكير" : ممكن ليش لاا ... بس مااعتقد هذا ممكن يكون سبب لكل هالمشاكل ..

ماقلتي لي من متى بالضبط تغيرت عليك ؟؟؟

منور"وهي تتذكر" : اعتقد من يوم عمر ضي و ضياء بحول الخمس ولا ست شهور ..

مشاعل : يعني ماتغيرت عليك وقت حملك ؟؟

منور: بالعكس كانت احن علي من امي ,, ماكانت تخليني اشيل شئ .. حتى الطباخ منعتني عنه

تقول ان التعب و الارهاق بيأثر علي لاني كنت اضعف عن كذا بكثير ..

مشاعل : طيب افتكري .. بهالوقت اللي تغيرت فيه ماسويتي شئ يزعلهاا .. " جت منور بتقاطعني بس

ماخليتها و كملت : منور ياقلبي خليني اساعدك لا تتسرعين .. يعني مثلاا رفعتي صوتك بدون قصد ,,

او امتنعتي عن شئ كانت تحبه فيك .. اممم يمكن كنت تهتمين فيها و خف اوقل اهتمامك فيها و صايرة تهتمي

بعيالك ازود عنها ,, او أي شئ من هالقبيل ..

منور: لا والله بالعكس كنت اهتم فيها دووم , و لا عمري رفعت صوتي عليها ..

مشاعل " ياررربي " : انتي غبيه منور ماقلت انا انك رفعتي صوتك قلت مثااال و مو شرط اللي قلته صار اقول مثلا

مثل هالاشياء صارت ..

"خطر على بالي سؤال" : عمتك كانت تحب عيالك صح ؟؟؟

منور : و للحين تحبهم .. رغم كل شئ تحبهم و تموت فيهم بعد وهذا الحق ,, مع انــ ...

مشاعل " سكتت فجأه منور و كأنها تتذكر .. تركتها وماحبيت الخبط افكارها يمكن اتذكرت شئ وجاية بطلع من

الغرفه الا افزعني صوتها يوم تقول "

منور"بصوت عالي" : اييييييييييييييييه تذكرت ,, اذكر مرة يوم كنا بمزرعة بو سعود الله يرحمه ..

توه ضياء صغير ,, خبرك شقي من صغره ,, المهم قام يلعب وهو توه يحبي على ركبه ,, فدخل عند عمتي

بحجرتها ونا تركته حسبالي بتنتبه له .. ورحت لمى المطبخ اصلح شاي لسعود وسعود كان بالمكتب يخلص

اوراق طالبها منه فهد ..

مشاعل "باستفهام" : فهد ؟؟؟

منور: اييه ماقلت لك انهم يشتغلون و يا بعض فاتحين لهم مؤسسه صغيرونه وقتها لكن الحمد لله الحين لها

فروع بدبي و البحرين يعني توسعوا ..

مشاعل : ماشاء الله تبارك الله .. طيب كملي ..

منور : ايييه وين كنت .. ايه .. المهم شوي الا صرخ ضياء ونا من فجعتي انكب على ساقي واصبع رجلي

ماء حار كنت توني مسخنته عشان الشاي .. لكن ماهمني حرقي كثر ماهمني صوت ولدي جريت لما عمتي و

سعود قابلته بمدخل حجرة عمتي يقولي : شفيه الولد يصارخ ..

قلت له :مدري .. وشفنا عمتي تغمس يد الولد بصحن الشوربااء .. ونا هنا ماتحملت يوم اشوف ولدي

قدامي بيحترق والمشكله ان عمتي ام زوجي يعني جدته بتحرقه ركضت لها و خذيت الولد وضميته وجريت

لما المطبخ وحطيت يده بماي بارد .. ونا مثل المجنونه و ضياء على صوت واحد يصيح بقووة والم ويصارخ

ونا اصيح معه جاني سعود ووجهه مايبشر بخير .. وقال لي لبسي عباتك وبسرعه لحقيني عالسيارة و خذا

مني ضي وسبقني على السيارة .. لما رحت لغرفتنا انا و سعود شفت ضي تصيح .. شكلها صحت من نومها

يوم سمعت صراخ اخوهاا ..

رحنا للمستشفى والحمد لله ان الحرق مهب ذاك الزود رغم انه حسب ماقال الدكتور اكيد الشورباء ساخنه

بالحيل ولا ماا انحرق يد الولد لها الدرجة .. والحمد لله خف الحرق و اختفى بعد ..

مشاعل : يعني انتي يوم شفتي ولد وعمتك تحرقه ما قلتي لها شئ .. ماصارختي وقتها معذورة لو تهاوشتي و

لا حتى صارختي ؟؟

منور: اصلا ما كلمتها خير شر .. من خوفي على ضياء ماتكلمت ابد معها على طول عالمستشفى ..

مشاعل " بتفكير " : طيب سعود ما جاء وراك يوم ركضتي بضياء تحطين يده بماي بارد ؟؟

منور : لا ما جاء وراي بسرعه لا يمكن تأخر فوق خمس دقايق ..

مشاعل : كيف كان شكله يوم رجع ؟؟

منور " بعبط " : بالله عليك يوم ولده انحرق شلوون بيكون .. اكيد متضايق ..

مشاعل " ياربي مو وقته العبط " : ادري انه متضايق بس مالاحظتي انه وكأنه رجع من هواش ..

منور : مدري بصراحه ما ركزت لاني كنت خاايف على ضياء ..

مشاعل " عندي احساس من اللي في بالي صحيح .. يبييلي اتأكد لكن مو منك يامنور و لا راح اقولك على

اللي ببالي الا لما اتأكد اخاف تتسرعين كالعادة و كأنك يازيد ما غزيت .. "

منور: مششششششششششاعل .. وجعععع مليون مرة تسرحين ليييييييش ؟؟

مشاعل : لا اله الا الله .. يعني ماتتوبين من حركاتك .. نفسي اعرف دام انا جنبك مابيني و بينك الا كمن

سنتميتر ليش تصرخري؟؟ افففف والله انك انتي وخالك نسخه من بعض .. تركتها ووقفت الا هي تقول ..

منور : على وين ان شاء الله تاركتني بروحي ..

مشاعل : بروح اجيب لك انتي و العيال مخدات و لحف من داخل ..

منورة : انزين ..

رحت لمى حجرتي و طلعت لهم من الكبت لحافين و مخدتين باقي لحاف ثالث و مخدة من وين اجيب دورت بكل

الدواليب ماحصلت ,, بالنهاية طاحت عيني على لحاف ماجد ومخدة من مخداته الاثنين ابتسمت بمكر " بخليك

الليلة تنام بمخدة وحدة و بدون لحاف ... رحت لمنور و فرشت لها الفراش .. وهي سرحانه ..

مشاعل : منووورة ..

منور : هلاا ..

مشاعل : شلي تفكرين فيه ؟؟

منور: افكر بكلامك ..

مشاعل : على عمتك ...

قاطعتني منور : وانتي الصادقه على سعود ..

مشاعل : سعود ؟؟ شلوون ؟؟

منور : انتي نبهتيني على اشياء شلون عمتي تغيرت علي فجأه .. صح ؟؟

مشاعل : ايووه ..

منور : واللي افكر فيه شلوون سعود تغير فجأه ؟؟

مشاعل "باستفهام " :مو فاهمة شئ ؟؟ الحين سعود تغير .. ليش هو قبل كان تمام معك وتغير فجأة ؟؟

منور : ايه .. بيوم طبخت طبعا عمتي اطبخ لها بالحالها لان اكلها بدون ملح .. جاء سعود و كان غريب شووي

كأنه مخطوف لونه بغيت اسأله بس قلت بعد الغداء احسن بعدها جلسنا جميع

نتغدى شوي الا عمتي تبصق كل اللي كلته وتقول : عطني ماي ياوليدي ...

وقام سعود وعطاها ماي و باين عليه الخوف :: شفيكي يمه ؟؟

ام سعود : سلامتك يمه .. بس الغدااء ماالح بالحيــــــــيل ..

سعود " يوجه كلامه لي " : منور من اللي طبخ لامي ؟؟

منورة "بصدق" : انا ...

سعود "يكلم امه مرة ثانيه" : يمة منور طبخته مستحيل يكون مالح ..

ام سعود "بعصبيه مصطنعه" : تكذب امك ياسعود .. هذي اخر تربيتي فيك .. . ونا ظنيت اني خلفت و

ربيت .. ولا تزوجت و تركتك .. بالنهاية تصدق زوجتك اللي تو مخلص لها سنه وشوي معك ونا اللي

تسع شهور حملت بك وفوق عشرين سنه ربيتك و كبرتك علمتك و نظفتك .. الها يسامحك ,, الله يسامحك

وجلست تصيح بعدهاا .. راضا امه وسلم عليها وصارخ علي ونا وهو تهاوشنا انا احلف ماسويت شئ

وهو شوي و يطقني .. ماتحملت وقتها بس سكت وجاني بعدها ثاني يوم و راضاني بس بعدها تغير

تغير سعود ما عاد سعود اللي قبل اللي من كانت امه تتهاوش معي يوقف بصفي لاني على حق ..

مشاعل " من كلام منور الحين احس بالموضوع إن و لا ليش سعود بعد تغير عليها و فجأه

بعد ... لازم احاول اساعدهاا " : ها منوور قلبي شتبين عالعشاء ؟؟

منور"بعفوية " : قلت لماجد أي شئ ,, اللي يبيه يجيبه ..

مشاعل : ماجد .. شدخل ماجد انا اللي بسألك ..
منورة : قلبي ترا ماجد قبل لا يطلع يجيب العشاء قال لي وسألني وش ابي ونا قلت له ماعليكي مني .. تراني

مااستحي وخصوصا لا كان صاحب المال مجوود ..

مشاعل : انقهرت منه الحماااار .. ليش مايعلمني انه بيشتري عشااء .. الحين يعلم منور ونا لا صدق

ماعنده ذووق .. و هذا انا اليوم غديته ..وجععع ببطنه .. والله لا اوريك ماااجد ..

منور: شوشو وين مخدتي ؟؟

مشاعل "ببرائه " : أي مخدة؟؟

منور: انا انام على مخدتين وهذي مخدة وحده مقدر انام كذا ..

مشاعل " سبحان الله نفس الشئ هي و خالها ينامون على مخدتين ويفهمون الناس غلط و يحكمون بسرعه."

رجعت غرفتي و بتردد اخذ مخدة ماجد الثانية و لا اروح بعالم كان .. بالاخر خذيتها و عطيتها منور ..

&& مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاجــــــــ ــــــــــــــد &&

خذيت ضي و ضياء معي اشتري عشاء .. وشريت لهم من باسكن روبنز ,,

بعد ما مريت على كنتاكي و شريت ومشينا على البيت .. وحنا طالعين للشقه مرينا على فهد عطيناه العشاء

لاني شريت له معناا ..

فتحت الباب دخلت ضي و ضياء المطبخ و ماخليتهم يتحركون منه .. لاني اعرفهم بيطيحون الايس كريم ..

ناديت منور عالعشاء .. وبعدها رحت لحجرة النوم

دخلتها بدون مااطق الباب .. لان منور مرت من جنبي لحظة ماهي رايحة للمطبخ ودخلت شفتها و هي

تزرر قميص البجامة وهي واصلة للزر اللي ببداية بطنها و نهاية صدرها ..

ماقدرت اشيل عيوني من عليها الا بعد ما دارت جسمها بالكامل ..

حسيت نفسي غبي و ثور ولا كأني شفت مرة بحياتي ..

مــاجد " بصوت يقال عنه خشن" : هيـــه انتي سيري جهزي السفرة جايب العشاء بالمطبخ ..

مشاعل " والله انه قليل حيااا و قليل ادب بعد ,, اصلاا هو متى كان مؤدب ..

ابي افهم هو ليش مايطق الباب ,, على راسه ريشه .. لاا و القهر يطالعني بعينه عساها العمى وفوق هذا كله

يتأمر علي و يقول مشي جهزي السفرة ,, وجع يوجعه ببطنه احسن عشان ثاني مرة لا عاد يتأمر على خلق

الله حسباله شغالته ,, والله لو مامنور كان هذا الثور ما كلمته يظن اني اخاف منه .." : ماابغى عشاااء .

ماجد :.....

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-06-2010, 02:24 AM
ياربييييييييييه قسسسم بالله تشد أعصاااابي وتفك من علاقة مشاعل بمااااجد

صررراحة أبدعتي ياورد

تراي متابعة من أول مانزلتي القصة


تكفيييين لاتبطين



):



مشكوره على مروركـ العطر
نورتي ...


يسلملي هالمتابعه ياااربــ ...
معليش حبيبتي ..
ادري طولت عليك وعلى الجميع ..
بس وربي انشغلت عشان زواج اختي
وربي اول ماشفت الاب جات على بالي الروايه وانا ميته تعب دخلت وخلاص بنزل الروااايه بس من كثر النوم اللي بعيوني نمت ونا مو حاسه بنفسي ..

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-08-2010, 10:36 AM
الحلقة السابعة و العشرون :


"كلن يحب ونا احب وانت تحب بس القدر منو يحب "


هو ما درى انه بالحشا من كذا عام ...

يبني على ساس المحبة قصوره ...

الله يرده دام باقي لي أحلام ...

والمس كفوفه وانتشي من عطوره ...

واعيش باحضانه بعد ذيك الأعوام ...

واشوف دربي من ضياء نوره...


مــاجد " بصوت يقال عنه خشن" : هيـــه انتي سيري جهزي السفرة جايب العشاء بالمطبخ ..

مشاعل " والله انه قليل حيااا و قليل ادب بعد ,, اصلاا هو متى كان مؤدب ..

ابي افهم هو ليش مايطق الباب ,, على راسه ريشه .. لاا و القهر يطالعني بعينه عساها العمى وفوق هذا كله يتأمر علي و يقول مشي جهزي السفرة ,, وجع يوجعه ببطنه احسن عشان ثاني مرة لا عاد يتأمر على خلق الله حسباله شغالته ,, والله لو مامنور كان هذا الثور ما كلمته يظن اني اخاف منه .." : ماابغى عشاااء .

ماجد :بكيفيك .. مووتي عساك لا تاكلين تحسبين اني بمووت لو ما أكلتي عسااك مااكلتي ..

اصلاا شكلك يخررع .. ماتشوفين شكلل بالمرايا كأنك بومه انتي والهالات السووداا ... ولا لوونك

غادي اصفر مهب كفايه انك فحمة .. ومتحملك انتي وشكلك و لونك اللي يخرع ..

مشاعل " عصبت من كلامه هذا وراه لاحق وراي .. مايشوفني الا يسمني بكلامه ..

عاد من زينه .. استغفر الله .. الله يسهل علي بقية السنه اللي بجلسها معه ..

بيجلطني .. خذا له بجامة ,, عطاني ظهره وهو يفسخ ملابسه ..مايستحي ماااالت عليه

.. طلعت من الحجرة .. ورحت لمى المطبخ ...

ماجد" بالعاني استهزءت منها وفسخت ثوبي قدامها ابيها تتعشى معنا ..ادري انها بتطلع وهذا اللي كنت ابيه

كافي علي قبل يوم مرضت مهب ناقص انا امراض ..<<<< على مين تلعبهاااا ياابن الناااس .. الحين ناقص

امرااض هااا ..

ولااا خاايف عليهااا انت ووجهك وغرووورك الغبي مانعك عن كل شئ تحبه ..

عــــــــــدنــــا

مشاعل " شفت العيال ياكلون ايس كريم من باسكن روبنز .... عاد دوروني هنا ما تلقوني .. عند باسكن ورد

تذووب و تفوح روايح عبيرهااا .. يالسلاااااام .. باااسكن هناا من زماااان مااكلته و لا حتى ذووقته لي شهر

من قبل لا اجي الرياض وناا مااذوقته .. صراااحة رياقيني بتطلع .. انا وباسكن اصحاااب واكثر من اصحاب ..

باسكن هو عالمي ونقطة ضعفي .. امممممم .. كله متعة و انوثه برودة و لذه .. شئ خطييييير ... يوم تذوقينه

ولا تلحسينه تحسين بشعور مختلط من الثقه و الفرحه شئ رهيب ولا طعمه خيااااالــــي ...

.. بكل الفصوول باسكن غير عن المعروووف ...

.. ذووقه كل يوووم وبتكسب معه دووووم ..

<<<<<<<<< خخخخخخخخخخخ صايرة شاااعره اخت شوشو ... اممم اعلمكم وجبة شعولتي المفضله

البرالاينز ...

اوووووبــــــــــٍس .. نساني باسكن وين كناا .. <<< ماحبيت الباسكن الا منك شعولتي ..

نرجع لمحور حديثناا ...


مشاعل " طبعا من يوم شفت باسكن مع الثنااائي العجيب ضي و ضيياء ونا رياقيني ساحت ..

نسيت نفسي وجريت لمهم .. جلست على ركبي .. "

مشاعل : ممكن طلب صغنوووون " واشرت على صبعي الصغير اللي صدق كان صغنون" ..

ضي و ضياء بإستغراب يناظروني يمكن من حركتي لما جيت جنبهم .. : أيـــه اكيـــيد ..

مشاعل " اشرت على علبة باسكن اللي بيدهم " .. هذا كله وماجد و منور يشاهدون هالمسلسل اللي قام

ببطولته انا و بين باسكن بمشاركة ضي و ضياء "

وبابتسامة طفوليه من الطفلين مدوا كلهم يدينهم كأنم يتسابقون من بيعطيهااا اول وهي عاد ما صدقت خذت

العلبتين و ماقصرت اخذت تنهش فيهم نهش ..

ماجد" لماشفت مشاعل تركض مثل المهابيل قلت خلص خف عقلها البنيه وبكذا سبب ا رجعها بيت اهلها ولا

اكمل الشهر .. و لحظة اخذها للايس كريم منهم تأكدت من خبالهاا ,, لكن يوم شفتها شلوون تااكل الايس كريم

شئ عجيب تاخذ بالملعقة و تلحس باطراف لسانها قمة الايس اللي بالملعقة وبعدهاا تااكل قمته بشفايفهاا ..

حسدت الايس كريم من قلبي .. لانه قدر يلمس شفتها الرقيقة .. تنهدت بصوت مسموع بدون مااحس " :

اااااه .. " والله لادروا عنك باسكن عينوك موديل بدعايتهم اكيد بيكسبون .. لكن تحلمين يشووفك غيري انتي

لي انا انا و بسسس

منورة: ابتسمت على حركات شوشو ق مة بالادب والطفوله خليط منه يحفظهاا الانوثه والجاذبيه ,, حبوبة

كل شئ فيهاا حلوو .. لكن اللي ضحكني صدق

تنهيدة ماجد طالعه من قلب خخخخخخ واضح عليه انها طالعه من قلبه و روحه وعقله ماقدرت امسك نفسي

مسوي فيها عصبي عليها ومدري وشو ,, هذا كله بنفسك يااخالي العزيز..

منور : هههههههههههههههه . هههههههههههااااااااااااااي .. امااانه مجوود عيد الحركة مرررة ثانية ..

منور"بصوت خافت وهي بجنب ماجد " : و لا يهمك باخذ عيالي بعد العشااء و بتررك و يا عروووس الهنااا

شوشو القمر .

ماجد " والله يامنيروووه ياذابحك ياذابحتني .. تحب تحرجني هالبنت من صغرهاا بحلقي "

مشاعل "تسأل نفسها" : شصار عليهم ؟؟ الظاهر بنت الاخت و خالها خرفوااا ..

ضياء: سكله كذااا .. (شكله كذا)

ضي : أي والله ثح .. ( أي والله صح)

مشاعل : ههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

ضي و ضياء يضحكون معهاا و هم مايدرون عن شئ ..

مشاعل "بابتسامه حلووة ,, والله انكم احلى شئ طلعت به من زواجي من هالمغروور .. "

منور و ماجد يطالعوني انا و العيال : الحمد لله و الشكر ..

&& نــــــــــــــــجـــــــود &&

طلعت لحجرتي ونا مااشوف الدرب شلون وصلت مادريت .. مستحيل اللي سمعته ..

الحين .. فيصل يخدعني ليه .. شسوويت له انا .. هذا جزااي يوم اني نطرته من ست سنين

ماتزوجت للحين ونا انطره .. اذا ماكنت قد كلمتك اجل ليه علمتني احب وتنساني ليه

ليه يافيصل .. علمتني الحب و تركتني اموج ببحرك وانت الربان حبك يتحكم فيني

ماعرفت الحب الا على ايدك .. تخطيت حدودي معك .. انت الغريب الوحيد اللي شافني ..

صدقتي يامنور .. شلون تثقين بواحد خان صديقه بلمسه لك ,, بشوفته عرض اعز اصدقااائه شلووون

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


فمان الله يا درب على الهجر يتحراني

خذاه الوقت من جنبي ولا جاني ولا جيته

قصيدي ياقصيدي يسكن بقلبي طرف ثاني

قبل يسكن بيوتي جنه وتمسي عفارينه

تعال اسأل نجوم الليل ياهاجر من ألهاني ،،

وأنا أعلمك بالوقت الطويل وكيف قضيته,,,

بغيت أقوى على بعدك وراح الصبر ما أمداني ,,

أهز الشوق وإن طاح الوله بالحضن ظميته,,,

ربيعي يا خريفي يا شتاي ويا صيفي ألهاني,,

تراك أنت الفصول وهجرة الشاعر وتشتيته,,

فضت كل الشوارع مالقيت اللي ترياني,,

مثل طفل طلع يلعب ورد وما لقى بيته

تحداني،،،تحداني،،،حبيبي لا تحداني,,

أنا لولاك لحن الهجر والفرقا ما غنيته,,,

تمنيتك وقلت فخاطري ليته تمناني ,,

وأنا ما كل واحد شافته عيني تمنيته..

على كيفك تذكرني ،،،على كيفك تناساني,,

وأنا طاريك ولايوم في قلبي تناسيته ،،

زرعتك وردة حمرا تزين كل بستاني,,

ودفنت القلب في تربة مشاعرنا وخليته,,,,

أنا المجني عليه اللي يقدر طعنة الجاني,,,

لأن جرحه يذكرني بطاريه لا حسيته ،،،


&& مشــــــــ مـــــــــــاجـــد ـــــــاعـــــــل &&

خلصنا عشاء ونا بالغرفه اسرح شعري وادهن شوية كريمات ترطيب للبشره احس يدي من شغل البيت بدت

تخشن .. انفتح الباب بقووة و دخل ماجد ..

مشاعل " لا اله الا الله هذا ناااوي على ايش ... سمعت فتحت الباب اللي بقووة بس طنشت مع ان قلبي

يرجف .. ونا عارفه انه بيهاوشني "

ماجد "بصوت ثقيل من القهر" : من عطاااك الحق تعطين منور مخدتي هاااا ؟؟؟

مشاعل "سكوووت ماقدرت انطق لان ادري اني غلطاانه بس من وين اجيب لها مخدة " : ..... ( لا جواب )

ماجد : ماتجاوبين حضتك وينه اللسان .. اذكر انك قلتي لي انه يكنسني من فوقي لتحتي وريني اشووف ..

مشاعل"ونا ابلع ريقي وبصوت خفيف" : هي تبي مخدة من وين اجيب لها ..ما فيه غير مخدتك .. قلت

اعطيها هي ..بعدين هي ضيفه عندنا عيب عليك تسوي هالحركات يعني عندك مخدة ثانية امديك تنام عليهاا ..

ماجد " خلص ماعدت اتحمل شلوون بنام معها بحجرة وحده القهر شوفوا شلون تسولف معي بدلع انثوي

حلوه يوم تسولف بصوتهاا .. نبرة حزن .. مدري شلون ا وصف بس هي غير .. غير ..

تمالكت نفسي و قلت " : هذي المخدة وحتى اللحاف عطيتيها هو والمشكله انها عطته ضياااء الدب اللحين

بيوسخه لي ...

مشاعل "بضحكة رنانه " : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

ماجد " ياالله وش حلاتها سبحانه جميل يحب الجمال .. ضغط على قبضة يديني بقوووة

هذي شتبي مني كل شوي انواع الاغراء .. لكن الحق اغرائها عفووي رباني طالع بدون قصد

وهذا احلى انواع الاغراء عند الرجل البدوي اللي مثلي .. صحتني ضحكتها اللي ذوبتني و خلتني اسرح"

: هيييه انتي على شنو تضحكين على بالك تهبلين وانتي تضحكين الا وعععع اسنانك تقرف

و ضحكتك اقرف عنك فسكتي ابرك لك .. اعوذ بالله شلون بتحملك سنه ..

مشاعل " ياربي .. اسكت واطنشه احسن بفتك من طولة لسانه" : .....

رحت لمى الفراش وشغلت اللايت اللي عند كومدينة السرير ورحت قفلت لايت الحجرة وتوجهت لمكاني

بالسرير وجلست .. اطالعه يخرج .. بس ماتحرك من مكانه بالعكس توجه للجهة الثانيه من السرير ..

وجلس .. وشوي خذا لحافي وانسدح عالسرير وتلحف به ,, قهرني هذا كله قدامي ..

قمت من مكاني واقفه : انت ..

ماجد " عناد فيها نمت عالسرير و تغطيت بالحافها بعد .. .. اسمعها تقول انت بغيت اقوم اشد لها لسانها انا

تقول لي انت ليه مالي اسم .. مارديت عليها "

مشاعل" بغضب" : اكلمك اناا .. عطني لحاافي .. لا والله اخذه بالقووة ..

ماجد "بطنازه" : زين لو بنت ابوك تاخذينه ..

مشاعل " خرجت عن طوري .. وطلعت فوق السرير وسحبت منه اللحاف " : لا تاخذ شئ مو لك فاااهم ..

وخرت عنه شوي الا سحب مني اللحاف وانسحبت انا بعد ويا اللحاف <<< حشااا مادة علوم هي الشد

والسحب ... لوووووول

وطحت عليه جبهتي على وجنته ويديني تحظن اكتافه ,, وصدري على صدره .. ويدينه تلفني

صاير ثقيل حسيت بتخدير بكل جسمي اعتقد الزمن توقف

انا عايشه اتنفس الهوا ولا لاء مادريت بنفسي الا بشعور غريب كأني بالحالي مع ماجد هالانسان اللي

ملكني مرة و فقدني مرة تمنيت قربه لحظات و يمكن ايام والله العالم .. وفقدته بغطرسته غروره ..

لكن الواقع انه انسان حي موجود بمعنى الكلمة و الدليل انه بقربه .. مايفصلني عنه الا

,,,, فواصل هو نفسي ضعف ,, يمكن نبضي بدء يفقد نبضاته .. شعور وسط بين الغيبوبه

والحياة ,, بين الخوف و الامان ,, بين الاحساس ولا مبالاة .. عيوننا تعلقت ببعض بطريقه غير عن كل مرة

مدري ليش .. ماابي اشوف هالنظرة اللي يطالعني بهااا ,, تذكرني بذكريات ابي انساهاا .. عشان اعيش

واتعايش مع اللي حولي ,, وبالذات مع ماجد .. حسيت بوسطي الم بس الم غير .. الم يوجع و مايوجع

زاد ضغط يدينه على خصري لكن ضغطته ما ألمتني .. بالعكس حركت فيني مشاعر اصابع يديني رجفت

مو قادرة حتى اتعلق فيه احس حيلي طايح مافيني قووة .. وكأني بدوخ بعالم ثاني الا صحيت من هالحلم بسبت

رنة جوال و تداركت وضعي .. استجمعت قوتي اللي حسيتا ني بفقدها لثواني و يمكن دقايق مدري ..

دفيته عني وبعدت وخرجت من الغرفه بكبرهاا .. و سكرت الباب وراي رحت للمطبخ وجلست ب

الارض لان رجولي ماتشيلني .. و حطيت يديني الثنتين على خصري محل مالمست يدينه

خصري وضميت نفسي بقووة اوقف نبضات قلبي اللي كانت اسرع من البرق ..

شنو هالاحساس اللي امتلكني فجأه ما عمره صار لي كذا .. شعر جسمي كله حسيته وقف

من هالشعور .. تذكرت كل ماطاف بي من ايام ..

تمنيتكـ تحس فيني لو مره

تحس اني عطيتك اجمل ايامي

عطيتك كل ماملك بهالدنيا

غرامي لهفتي شوقي مع احلامي

انا ناوي شبقى قولي بخلته عنك ياخلي

وانا اللي مل تعذيبك

ومني ملت الامي

على غفله وانا ساهي مع احوالي

وصلني جرح يحملي مراسيلك

يعلمني معاي يافلان وش ناوي

تبي تنهي تبي تقطع ماوصيلك

وانا محتار في امري وش اللي غيرك مدري

غريبه طاوعك قلبك تعيشني مع احزاني

تعود خافقي يعطي ولا ياخذ سوى بسمه بليا احساس مرسومه

لكن ماحسبت بيوم تهجرني

وقلبي يموت بيدينك قبل يومه

عسى قلبك فرح وارتاح في غيابي

عسى الدنيا طابت لك بعد عيني


مـــاجد " قهرني اسلوبها يوم تكلمني كله انت .. كأنمالي اسم ولا تسوي لي اكبر طاف و ماترد علي

خذيت لحافهااا لكنها سحبته عني وهنا ثار جنوني منهاا وشديت اللحاف واتشدت هي معه خبركم جسمها

ضعيف .. جات عيني بعيون وش اقو ل اعبر عن اللي بداخلي مثل الشعراااء و الكتاب كل اللي اقدر اقوله ان

عيوني تكلمت وسولفت عن اللي بداخلي .. لاني بشاعر ولا كاتب ولا مؤلف .. بس اللي سولفت عنه عيني

مشاعر ,, احساس ماجد .. ماجد اللي حب مرررة وحده بحياته و ماظنيت اني بعيد هالمرة .. لكن ربي شاء

و قدر ان قلبي يتعلق بغيرها بغير الريـــــــــــم ...

رسمت لك صورة على

صفحة الشووق..؟؟

وأرسم لـشوفـكــ بين

الأهداب ميعاد..

أشتاق لك يا كامل الحسن

والذوق..!!

وصعب علي انساكم

لو كنتم بعاد..

ما غيرك من الناس في

القلب معشوق..!!؟

ولاني على قطع العلااقات

معتاد...


قطع علينا جوال ,, اتصال ,, ياااقهررري .. احس ان القدر رغم انه جمعني فيها بالزواج الا انه ماكتب علينا

الاستقرار و لا حتى التفاهم ... لاني قادر اعترف لهاا .. يمكن لاني احس اني اخون الريم

,, ويمكن لاني انغصبت عليهااا و بسبتهاا تركت اللي احب ..

انتي يالريم السبب .. ليش تركتيني ف جأة و يوم رجعتين لي شاء القدر ا ن امي تمرض و السبه هذي

ايه انتي يامشاعل سبب شقاااي بسبتك انتي اهنت الريم .. بسبتك تركتها بعد ماجرعتها من سمومي

وهي اللي حبتني بقلبها و روحها عطتني اللي ماعطاني احد غيرهااا ..

انتي السبب .. انتي .. يامشاعل ..


&& نــــــــــــــــــجــــــــــــود &&

بعد ما نام الجميع ونا ماتحركت من حجرتي لامه رجليني لصدري والدموع على خدودي ..

اهون عليك تتركني ..

بو نجود : ايه يا ام فهد ترا فيصل بيتعشى عندنا الخميس هالاسبوع ان شاء الله ..

ام نجود: فيصل خوي فهد ؟؟؟

بو نجود : ايه اكو غيره اكيد هو ..

ام نجود : شلوونه ماابين من زمان .. مب كأنه كان مسافر ..

بو نجود : ايه سافر وراجع ...

نجود " ماسمعت وش يقول ابوي وقتهاا لانه فتح الراديوا حقه .. لكن امي وطت عالصووت وقالت"

ام نجود : ما شاء الله ,, والله و كبرت يافصوول .. اعرس ولا علمنااا ...

نجود" رديت اصيح .. شلون انصدمت ,, يعني هو سافر وتزوج و توه راجع مع عروسته ونا اللي كنت احتريه

ما سمعت بعدها شئ ركضت لداري ونا قلبي محطم .. ست سنين مب هينه يافيصل

"بنظرة عزة نفس ونا احاول اتماسك" مثل مانسيتني و تزوجت غيري وشفت حياتك انا بعد

بتزوج و بنساك يوم الخميس بتكون ملكتي على متعب ولد خالي ..

يوم رجعتك,, يوم جيتك ,, بيكون اول يوم لي مع غيرك ..

.. اوعدك فيصل ..

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-08-2010, 10:39 AM
الحلقة الثامنة و العشرون :

" لا والله عساني ما كلــــــ .... "


مايلام الي مثل حالي ينول ,,,,,لو قضى ليله يساهر مدمعه...


بهذاا الوقت من بعد منتصف الليل كلن بعالم هو عايش فيه ويمكن هالعالم يشتركون فيه بمشاعر وحدة وهي

الحب ...

حب الحبيب لحبيبته .. حب الزوجه لزوجهاا.. حب الام لضناها.. حب الابو لوده عزوته وسنده ..

الحب انواااع واسمااها المحـــــــــــــــــبه لانها بنظري تعني الاحترام ,, الالتزام ,, الحب ,, الدلال و الحنان ,,

العطف واللطف ........ الخ .

مـــــــــــاجد .. " جافاني النوم والساعه 2 ونص بوقتهاا .. محتار اطلع من الحجرة ولا اجلس بداخلهاا ...

هذي وووين راحت .. لها فوق الثلاث ساعات ماجت .. ووين بتنام يعني ؟؟؟ .. يمكن بمجلس الضيوف ..

<<< قلبك ياااكلك تبي تطمن عليهااا موووو ؟؟؟

بالنهاية طلعت .. دورتها بالصاله وحتى بالمطبخ و الحمام بعد اكرمكم الله .. ماحصلتهااا .. معقووله تكون

بحجرة منوور .. دخلت حجرة منور.. شغلت النور وشفتها ...

....

مشـــــــــــــــاعل .. " بالظلام اشوف ضياء جاي للمطبخ .. شفيه ؟؟ .. قمت وقفت على حيلي .."

مشاعل : ضياء حبيبي .. شفيك جاي لمى المطبخ ؟؟

ضياء : ....

مشاعل : حبيبي جوعااان ؟؟؟

ضياء " يحرك راسه بلااا ,, وعيونه تهدد بدمووع " ..

مشاعل : عطشان ؟؟

ضياء : ابي ماااي ...

مشاعل " بابتسامه " : بس مااي .. من عيوني ,, اجيب لك ماااي وعصير بعد .. شتبي اكثر ..

ضياء " ابتسم " : ماابي عصير .. ابي ماااي ..

مشاعل " قمت من الارض واتجهت للبراد وصبيت له كاس ماي " : وهذي الماااي .. وش بعد ؟؟

ضياء: ولا سئ ..(وللا شئ) ... وشرب الماي ..

مشاعل "مسكين شكله عطشاان ... " : هاا خلصت ...

ضياء : ايه ... سوسو ...

مشاعل " شلت الكاس و غسلته " : هلا ياعيون سوسو ..

ضياء : سسنو تسوووين بالمطبح بالحالك .. جالسة بالارض ..

مشاعل " ونا عيني عالمغسله اغسل الكاس الحمدلله ان كل هذا واللايت مقفل بس نور الصاله كان منور

المطبخ شوي ... " : ماجاني نوم ..

ضياء : انا نمت بس رجعت قمت ..

مشاعل : زين روح نم ..

ضياء : مابيجيني النوم ... " وبحيااا" .. سوسو ..

مشاعل : هلاا ياااعيون سوسو ...

ضياء " وهو يطالع بالارض" : تنامين معي ؟؟؟

مشاعل " بضحكه " : ابشرررر .. " هذي فرصه عشان ابعد عنه .. عن ماجد .. جت من ربي "

رحنا ويا بعض ونا وضياء بالحاف واحد نمنا ضميته لصدري شوي ونام اما اناا .. تذكرت اخوي

وحبيبي و ولدي ماجد .. نور عيني ... ما ينام الا يوم احضنه وانومه بغرفته واسكر اللايت واخلي نور

الابجوورة شغال .. شلون يحبني اصلح له ساندوتشات ويمووت عالنقانق .. ويحب توتست بالتونه ..

ولا البيتزا .. عشانه اسوي حلى ... اذكر اخر مرة يوم صلحت له اكل قامت ماما تزفني

وماجد سمعهااا .. وقام يبكي ويقول انه مايحبها .. .. ولا ضحكته .. وياااويلي على ضحكته يوم يضحك اضحك

معه وان ما فهمت شئ اضحك بعد . هذا مااجد لبى قلبي .... ضميت ضياااء اكثر لصدري وتحسست بشرة

خدوده نااعمه ... اااه ياضياااء ذكرتني باخوي اللي ماغاب عن خاطري ....

تصبح على خير ماجد .. تصبح على خير يااولدي .. ياحبيب قلبي ..

نمت وطيف ابتسامة يزين دنيتي ..

مــــــــــــــــاجد " شفتها شلون فاتحه فمها و الضحكة شاااقه وجهها شق .. مستانسه بحضن الدب ضياااء

اصبر علي ضياااؤه .. وانتي بعد مشاعل بوريك الحين تنامين هنا مع ضياء ونااا بالحالي بالحجرة ..

<<<< لا والله يالشيخ من متى هي تنام معك ؟؟؟ هاااا ؟؟؟ عامل فيها الغيووور لا ومن منوو من طفل

ماااقول الا مااالت عليك حتى الغيره مب عارف شلون تصرفهااا ...

عــــــــــــــــــــــــدنــــــــــــــــــا

ماجد " صحيت الصبح الساعه 7 وربع .. حتى صلاة الفجر مارحته .. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

توضيت بسرعه وصليت .. لبست ثوبي والشمااغ نسيت ماعطيته المكوجي .. اففففففف .. وش ذا اليوم اللي

مابيعدي على خير .. ماااحب اطلع بدون الشماغ و العقال للدوام .. طلعت عالساعه 7 ونص و خمس ونا منكد

بالقوووة ... تأخرت عالدواام يجي ثلث ساعه ... حتى بالدواام مااركز .. مهب عارف اشتغل .. بكل لحظه اذكر

الموقف اللي امس ... وعيونها شلون قايله .. اتعوذ من الشيطان ... حاولت اشتغل ... ماقدرت ..

مع اني جلست 4 ساعات بالدوام الا اني ماقدرت اشتغل ولا ربع الشغل .. بالاخير المدير ..

وبعض زملاء العمل لاحظوا علي وهم اللي قايلين اني مب صاااحي ولا غريبه اجيهم مبهدل ..

والقهر انهم يظنون بأشياء ما تمد للصحه بشئ ..

وليد : شصاار عليك يارجال كل هذا بسبت العرس ؟؟؟

فايز : ياااشيخ اسكت الا قول العرووووس ...

ماجد " مب طايق نفسي وجااايين هم واشكالهم يتطنزووون علي " : .........

وليد : وراااك ساكت يارجال عادي ترااا .. دام تزوجت فالله يعينك ..

الحريم همهم هم .. لا بقربهم ترتاح ,, ولا ببعدهم ترتاح ..

فايز : الحمد لله للحين ماتزوجت ..

دخل عبد الله و قاطع فايز : عقبااالك ياافايز .. ياااارب يااكريم اشوووف فايز متورط بعروووس ..

ماجد : اللهم امين ...

كلهم يطالعون بماجد باستغراب ولا كأن العرس الا مرض مب استقرار ..

عبد الله " بهدؤ" : خير ونا اخووك .. وراك متضاايق ؟؟؟

وليد : أي ماجد انت متغير من زمان من قبل زواجك بس الحين ضيقك غير عن قبل اقلها كنت تسولف معنا

الحين كلش ماتسولف مثل قبل .. وين ماجد اللي الضحكه ما تخووز وشه ..

فايز : تبون تعرفون شلي قلب مجووود علينااا ..

ماجد "طالعته بنص عين " : ....

وليد و عبد الله يطالعون فايز ...

فايز : السر هو الزواااج .. ماعمري قابلت رجال متزوج مستانس بحياااته .. وهذا ماجد اكبر دليل على

هالشئ .. اكيد زوووجته مخربه عليه عيشته .. ...

ماجد " بنرفزة قمت واقف " : انتي شتبي ؟؟ حد شكالك ؟؟ من متى خصوصياتي اقووولها حقك

.. لا عاد اشووفك تغلط على زوجتي لان اللي يغلط عليها غلط علي

فهمت ..

<<<< جابها عالجرح .. ليش تنرفزت ماجد ؟؟؟ ليييييييييش ؟؟


هل لانها فعلاا مخربه عليك عيشتك ولا لانك ماترضى عليهاا ؟؟؟

الكل سكت .. حتى فايز ... اصلاا مادريت شصااار علي .. خرجت من المكتب و رحت للمدير أستأذن

و فعلا طلعت .. ورحت للبيت ..

مشـــــــــاعل " صحيت عالساعه 8 ونص .. على يد الاخت منوور .. "

منورة : شوشو ,,, وش منومك عندنا ؟؟

مشاعل " نسيت ان منور عندنا أول ما شفت كشتها مع الصبح شكلها يضحك ,, ضحكة بنعوومه .. وبضحكتها

رنة بحه لانها تو صاحيه من النوم " : هههههههههه

منور "باستغراب " : ليه الضحك ؟؟؟

مشاعل : انتي مغسله وجهك مع الصبح ؟؟

منور" بحيااا,, توقف بتروح للحمام اكرمكم الله " : لاا توني صحيت قلت اصحيك ...

راحت منور توضت وجت تصلي ..

ونا حذيت حذووهااا .. توضيت وصليت .. رحت لغرفتي شفت السرير شلووون صاير قمت اعدل فيه

ونظفت الحجرة ,, باقي علي اكنسها و اخلص .. غسلت اسناني ,, خرجت للمطبخ شفت منور تسوي بيض لها

..

منور : تبين ؟؟؟

مشاعل : لاااا شكرااا .. ما أحب افطر ...

منور: براحتك بس عليك حركات .. وش اللي ماتحبين تفطرين لاجل كذا غاديه عصاا ..

مشاعل " بابتسامه " : شكراا .. منورة ,, وش نفسك فيه على الغداااء ؟؟

منور : اممممم .. تو النااس .. باقي على الغداااء وقت ...

مشاعل : ولو احب اطبخ قبله بوقت بروح اخذ لي دش بعدها ..

منور : ماجد مايجي الا على اربع العصر .. .. الساعه 2 بنطبخ زين ...

مشاعل : بنطبخ ؟؟؟

منور : اييييه .. لانك مابتطبخين بالحالك انا معك ..

مشاعل : منورة قلبي .. اذا احد بيطبخ معناته انا ..

منور : بنشووف وقتهاا .. سمعي وش نفسك فيه ؟؟

مشاعل " مافهمت " : كيف يعني ؟؟

منورة : شوشو اترككي عنك الاستهبال .. وش نفسك تاكلينه مثلااا

.. بيبس ولا بونتي ولا تويكس .. ولا وشووو ؟؟؟

مشاعل : اممم نفسي بكافيه لاتيه عالصبح .. ياسلاام ريحته هباااال .. ونفسي بعد بايسكريم باسكن

وووو نفسي ببونتي .. و ...

منورة : بللللللللللللللل هذا كله نفسك فيه .. مابقيتي شئ .. اجل خالي مايجيب لك باللي نفسك فيه ..

مشاعل " حسيت بحياا من نفسي كأني بمجااعه .. يوم كنت عند هلي بجده ماكنت

اكثر بأكل الشوكولاة بس الكافيه لاتيه و الكابتشينو و الميكاتو هذي تعتبر وجبه فطور بالنسبه لي تخليت عنهاا

من يوم جيت هنا .. اما على خالك يامنورة حتى مطعم ماطلعني .. ولا شرى لي شوكولاة ولاشئ .. انا

مو جيعانه وماني وجه فقر بس يمكن من قلة شوفتي للاشياء اللي تعودت عليهااا .. صار عندي شووق لها و

لطعمها ويمكن لحياتي قبل .. ماعلمني حب الباو ...

منورة : اجل خلص بكلم عطية يشتري لنا..

مشاعل : نعم نعم .. هذا الحارس صح ؟؟

منوة : ايه اجل السواااق .. اكيييد الحارس ..

مشاعل " طبعاا خفت لا اخذ لي تهزيئه محترمه من زوجي العزيز " : لا منور .. ماعليه مو لازم نرسله عني

انا ماا اابي ولا شئ ...

منووور"بنص عين " : الحين منو منا المفروض يخاف انا و لا انتي .. اكيد انا ولا انتي زوجته حبيبته .. الا

اذا كان تهاوشتم امس عشان كذا نمتي عندنا صح ؟؟

مشاعل " ادري ان الاخت بتوقعني بمصيدتهاا " : منووور لوين بتوصلين .. لا تألفين قصه و تصدقينها ..

منور : زين لو تبيني ما أألف قصه .. سولفي لي شصاار عليكم أمس ؟؟

مشاعل " طنشتها و رحت حجرتي .. خذيت لي شوور .. وبعدها رحت لمى الصغار ومنور جالسه عند

التلفزيون تسولف بالجوال .. ما عبرتها وصحيت الصغار .. وخذيتهم ورحت بهم للحمام و حممتهم بس ضياء

عي احممه .. بالنهاية رضي .. رحنا لمى المطبخ و سويت لهم خبز بالجبنه ..وكاس حليب دافي ..

والاخت منور قدامي .. وشكلها مبسوطه ..

مشاعل : ما شاء الله صايرة مستانسه الاخت منوورة ..

منور : اكيد اجل بنتشرى و ما تبينا نستانس ..

مشاعل : شلوون ؟؟

منور : كلمت فهد وطبعاا رضي ياخذنا بس هاا بنركب مع عطيه لان فهد رجله للحين مجبسه ..

مشاعل : انا مو رايحه تراا .. بقول لك من الحين ..

منور: لا يالحبيبه .. اقول البسي عباتك بتطلعين معنا غصب ..

مشاعل " بخوف " : لا منوور .. والله ماااقدر ..

منورة : اممممممممم زين شرايك بكلم مجووود واخذ منه الإذن ...

مشاعل " سكت هذا افضل .. والله ياخووفي انا اروح بدهية .. لا والله عساني ما اكلت ولا اخذ لي كف محترم

ولا طق يوجع لي جسمي .. اجلس بالبيت ابرك لي .. " : ...

<<<< واااااااااااااااي البنت تعقدت

منورة اتصلت على ماجد و كان محول جواله على البريد الصوتي .. ومنور كل ماتسمع البريد تقفل ماتبي

تخسر نفسهاا .. بالنهايه كذبت على شعولتي و قالت انها كلمت ماجد و قال طيب .. سألتها مشاعل اذا صدق

كلمت ماجد .. قالت : ايه اجل اكذب عليك ..

مشاعل "يمكن رضا لان منور بتكون معي .. استانست من قلبي .. ولبست وطلعت انا و منور و العيال و فهد

معنا سلمنا عليه طبعاا كان جد محترم معي حتى انه ما ناظرني .. مدري ليش ماجد يشك فيني ان ممكن اطالع

بأخووه .. و رحنا لسوبر ماركت كبير معروف بالرياض بعيد عن الشقه .. طبعا خذيت معي بطاقة الصراف و

سحبت من المبلغ اللي عندي بالبنك هذا غير مبلغ المهر اللي ما مسكت منه شئ ..

تسوقنااا .. الحمد لله حصلت لي كابتشينو و كافيه لاتيه .. وخذيت لي كارتون باونتي

ووبعض الاشيات وفيه قسم للعطووور بس ماعجبني شئ الا كمن عطر بس خذيته اكرمكم الله للحمامات عندي

بالشقه .. حنا بجدة كنا نحط عطووور .. بالحمامات .. وخذيت لي شموووع , بلون العسل المعتق .. لاجل


الحمام ...عزكم الله ..

يوم وصلنا للحساب .. فهد معنا .. يووووووه نسيت انه هو اكيد بيدفع .. يالله وش هاللبشه ..

طبعاا حاسبناا .. وطلعنا قال لنا فهد بغيتم شئ ثاني .. طبعاا انا كنت ساكته بس الملقووفه منوور

منورة : اييييييييييييه شووووووووووشوووووووو تبي ..

فهد " رافع حاجب و حاجب لا " : اعتقد عندها لسان تطلب به .. وبعدين ليه تتدخلين باللي مايعنيك ..

مشاعل " منحرجه بالقووووووووة " : سلامتكم ماابي شئ ..

فهد " ياحلوو صوتك هذي هي الرزانه مو مثل المرجوجه بنت اختي " : شبغيتي مشاعل ؟؟

منور: من امس نفسها بأيس كريم من باسكن ..

ضي : ايه ثح حاالي .. امث اكلت ثوي من ايث كريم .. جابه لي مجوود مثكينه اكلت ثووي بث .. (ايه صح

امس اكالت شوي من ايس كريم .. جابه لي مجوود مسكينه اكلت شوي بس) ..

فهد : اجل توكلنا .. وكلم عطيه يروح لمى باسكن ..

مشاعل : مشكووور فهد بس صدقني ماابي شئ..

فهد : ماعليه هالمرة بس ..

مشاعل " سكت .. حسيت بخووف .. اخاف نكون تأخرنا ,, ناظرت الساعه توها 11 الصبح .."

مــــــــــــاجد " الساعه 12 استأذنت وطلعت للبيت .. جبت معي صينية بكنافة جاهزة " فتحت باب الشقه

والبيت هدؤ .. استغربت بالعادة لو منور وعيالها فيه بمكان فيعم المكان الفوضى .. لو كانت مشاعل لوحدها

كان المكان هدؤ لانها هادئة بالحيييل تنهدت دووورت البيت كله ماحصلت احد بالبدايه مافكرت بمنور ولا

عيالها يمكن يكون سعود مرهم و راحوا البيت بس مشاعل وين بترووح .. لا يكون من موقف امس زعلت لا

ما اعتقد .. صار قلبي يدق بقوووة .. لا يكون تركتني ما تبيني .. كله مني انا الغبي .. شلوون انجرف وراء

مشاعر زايفه.. وش استفدت الحين يوم تركتني .. بدت الافكار تموج بعقلي .. مر الوقت و صارت الساعه 1

الظهر اتصلت على منيرة جواالها مقفل .. لقيت بالجوال رسااايل كثيرة ... شفتها كلهاا لفهد .. خفت يكون

صاير لمشاعل شئ وخذوها للمستشفى هي قبل كمن يوم كانت مريضه يمكن صارت لها انتكاسة... اتصلت على

فهد ...

ماجد : خير يافهد ..

فهد : اللهم اجعله خير ..

ماجد : تكلم شصااار ؟؟

فهد : بسم الله علي .. شوي شوي ماجد ..

ماجد "بعصبيه " : بتتكلم ولا لاااا ؟؟

فهد: ما صار شئ ونا اخوك ...

ماجد : اجل ليه متصل علي وتارك لي رساله كاتب فيها اتصل ضروري علي ...

فهد "بعفويه " : عشان اعلمك ان منور وعيالها و مشاعل معي عزمتهم بمطعم واذا كنت تبي تلحقنا فحياك

الله .. بس الحين ماااعتقد لاننا بنرجع البيت .. قريبين من الاشارة اللي بجنب البيت .. يالله سلاام ..

ماجد " انصدمت من كلام فهد الحين انا احاتيها وخايف عليها وافكاري تروح و تجي وهي اثريها بمطعم

مستانسه .. ومع منو مع اخوووي .. قلت لهااا مية مررررررة ماتتحرك من البيت .. لكن انتي ماتجين الا

بالعين الحمرا يابنت فهد الـ ..

مشـــاعل " بعد ماخذينا من باسكن وقف لنا بمطعم و عزمنا عليه فهد .. لو وحدة بمكاني كان قالت ليتني

طلبت الجنه بس انا من خوفي من ماجد.. ماتهنيت لا بباسكن و لا حتى بمطعم ...

طلعنا الشقة كان معاي المفتاح لاني خذيته معي .. وفتحت الباب .. طبعاا كنت ابلع ريقي من الخوف ..

لاني شفت سيارة ماجد براا .. دووم يجي على اربع العصر اليوم جاي بدري مو من عادته

دخلت حجرة النوم بسرعه لاني سمعت صوت التلفزيون ..

اكيد بحجرة التلفزيون .. فسخت عباتي .. ورحت للمطبخ غرفت له اللي جابه فهد لماجد غدااء

لانه ماتغدى معنا و ما يمداني اطبخ و اصر فهد انه يشتري .. كلمت ضياء يناديه على الغدااء

وحطيته له وهو توه داخل كنت بطلع بسرعه قبل لا يجي بس هو دخل المطبخ وسكر باب المطبخ

وراه قبل لا اطلع ... وعينه للحين بالارض ونا الخوووف وووصل حده عندي .. بدء تنفسي يقل

شوي شوي رفع ماجد عينه من الارض لي انا ,, وهنا انا عيني نزلتها .. عكسه ...
^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-08-2010, 10:43 AM
الحلقة التاسعة و العشرون :

" هجرت وماني متحسف ... ولا ضنتي بقول آسف ..."

... توني دريت ان حبك غلطتي توني دريت ...

... بصمت حارت كلمتي ولا حكيت ...

... ماقويت انطق حروفك ...

... صابني عجز الكلام ولا شكيت...

ماجد " دخلت علي منووور وعيالها والمدام للحين ماجت شكلها بحجرة النوم .. وقفت بروح لها ونا ناوي على شر .. بس وقفني كلام منور "

منورة : ماجد من الصبح اتصل بك حوالي عشرين مرة ..ليه محول جوالك على البريد ؟؟؟

ماجد " برود" : عشان اصرف اللي بأمثالك ..

منورة "بنص عين " : تصدق رغم برودك الا ان قلبك محترق ..

ماجد : روحي زيين ... شتبين متصله فيني ؟؟

منور : وش ابي يعني ... مشاعل عيت تجي معناا .. بالنهاية قلت لها باخذ الاذن منك فسكتت عرفت بذكائي انك

اكيد مانعها الخروج بدون اذنك .. مسووي فيها سي السيد ياااخالي العزيز ... المهم اتصلت فيك مارديت وهي مب راضيه تتحرك الا يوم قلت لها اني كلمتك وانت وافقت .. حتى المسكينه مارضت نطول لا بالسوبرماركت و لاحتى بالمطعم .. حتى يوم رحنا باسكن روبنز ماتهنت بالاكل شفتها قلقانه وتبي ترجع البيت بسرعه ..اعووذ بالله صاير اسد على المسكينه ...

ماجد "بقهر من منور,, ويمكن من مشاعل و من نفسه لانه ما جاب لها باسكن مع العيال لوقالت لي كان جبته لها .. لكن الحين فهد جابه لهاا ..مسكت منور مع اذنهااا " : انتي وراكي ما تركدين .. وش كبرك .. تكذبين عليهاا وتعلمينها اني قلت طلعي .. مالت عليك .. بدال لا تنصحينها تشاورني و تاخذ رأي قمتي تكذبين ..والله ان نجووود احسن عنك .. حتى اصيل اللي اصغر عنك احسن منك .. اعقلي مخلفه اثنين وللحين مثل ما انتي ...

جت ضي و وراها ضياء يتسابقوون : حالي ثوثو تناديك بالمطبخ ..( خالي شوشو تناديك بالمطبخ)..

كمل ضياء بعد ماقفل على فم ضي : تقول لك تعال العداااء ( تقول تعال الغداء)..

ماجد " غدااء شلون ؟؟ ماشفت بالمطبخ طبااخ مسرع طبخت .. كنت بتظلمها يا ماجد .. وناوي تطقها طق.. من قهررري اجل تخرج بدون اذن مني ,, واللي حرني تتغداااء و تتسوق لااا وتحلي بعد ,, ونا الغبي اللي يحاااتي الجميله .... لكنها طلعت بريئه .. يوم اشوووفها احس اني اكبر ظالم بالدنيا و هي الظلومه ..

اكره ماعلي اكووون ظالم هذا كله يدور بيني وبين نفسي ونا رايح لها المطبخ ,,.. دخلت وسكرت الباب وراي شفتها تنزل راسها .. وغمضت عيونهااا .. ظليت اناظرها قربت منها اكثر .. وقفت اتأملها .. وقفتها فيه من الثقه و الشموخ بس ما اعتقد غروور .. جسمها اقل شئ اقدر اقول عنه انه مثالي لاي بنت بسنهااا ..

فمها مزموم على جهة اليسار حتى يوم تسولف احسه مايل لليسار شي بدلع.. خشمها

مرفوع وكأنه يقوول " ماجد انا جبل ماتهزني انت ولا غيرك"

تعجبني البنت اللي احس فيها نشوووة ثقه و رزانه بدلع و رقة .. عيونها وهي مغمضتنها .. باين طيف خوف

على محياها .. بدون شعور مني نسيت كل قهري منهاا وبصبعي السبابه لمست اطراف ذقنهااا ورفعته

برقه توازن رقة ملمسهاا ...

مشاعل " حسيت بخطواته كأنه يمشي على طرقات قلبي ... ويوم قرب مني حسيت بحرارة انفاسه

لمس ذقني برقه ماحسيتها قبل فتحت عيني .. شفته يناظرني وكأنه لأول مرة يطالعني .. وبيكتشف

وش اخبي ... خفت عيوني تفضح اللي اخبيه من خبايا ومااسي .. خفت يعر...."

ماجد " ناظرتني ولا نقطة خوف بعينها ,, بالعكس شفت هدؤ يدل عالامان .. معقوله تحس بالامان معي

معي اناا .. "

مشاعل " كنت بأبرر له موقفي .. بس قاطعني " : انا ...

ماجد : علمتني منور .. مهب لزوم تبررين ...

مشاعل " هذا بكل شئ شايف نفسه و يحسب نفسه ملك علي ولا حاكم ونا المحكوم عليه ..ببروود" : و من

قال اني ببرر موقفي .. مافي شئ اخجل منه عشان ابرر .. بالعكس

بغيت اقول.. انا وااايد مستانسه و ياليت ما تخرب علي وناستي .. بحركات نص كم تبعك ..

و انبهك اذا بتتهاوش اجلها ليما منور تروح من عندنا .. اخاف فضايحك تنتشر ..

ماجد " ضغط على ذقنها بقبضة يدي كلهااا .. انا الغلطان اعاملها برقه ما تستاهلها ..

زاد قهري يوم شفت صمودها .. حتى ما الامها ذقنهااا .. يدي الآمتني وهي ما تألمت ..

ناظرتها باشمئزاز مدري هالاشمئزاز لي و لا لها .. تركتها وطلعت حتى الغداء ما انتبهت له

دخلت حجرة النوم وغطيت بنوم ماصحيت الا العشاء يأذن " ...

مشاعل ".. اسلووبه بالكلام ما عجبني ,, يحب يغيضني .. يتحكم فيني .. الله يسامحه الآمني يوم ضغط على

فكي .. حسيت الالم وصل لعظام جسمي كله .. بس تحملته .. يبيني ابين ضعفي قدااامه .. بس يخسي

ماابينه .. لو امووت .. شكله طلع مقهوور.. احسن خليه طلع ولا تغدى .. ينفلق .. اااووج .. يألمني فكي

حسبي الله عالشيطان .. طالعت بمراية المغسله شفت ذقني محمر بقوووة .. الحين وش اقول لمنور الله

يعني عليك انتي و خالك .. اففففففف "

مشى هاليوم مثل باقي الايام ومنور لاحظت الحمار اللي بذقن مشاعل بس ما سألت مشاعل .. حست انها بتزودها

و بتتدخل بحياتهم ..

بهاليوم صارت امووور كثيرة غير طلعت مشاعل ويامنور و فهد وهواشها المعتاد و يا ماجد .. وهــــو ....

&& نجـــــــــــــــــــــــود &&

صحيت عالساعه 2 الظهر .. ونا ناوية على فكرتي اللي امس .. خذيت لي دش وتوضيت و صليت ..

نزلت تحت عالساعه 3 و نص .. قمت سويت القهووة مع الشغاله .. وشويت معجنات .. وصينيه حلى ..

جت امي ومعها ابوي .. ونا بالمجلس .. وقلبي ينتفض .. من اللي ناويه عليه ..

رحبت بهم .. وصبيت القهووة وجسمي صاير القطب الشمالي .. كل ماابي اتكلم ارجع اسكت ..

ماكنت منتبهة لبووي اللي ملاحظ .. ونا عيني بحضني ..

بو فهد : جود يبه شفيك من ساعه وانتي ساكته ما تكلمتي .. خير يبه تبين شئ ؟؟

نجود " ابلع ريقي احسه يابس " : سلامتك يبه .. مااريد شئ .. بس ..

ام فهد : بس شنووو ؟؟

نجود : خلص ولا شئ .. عن اذنكم بطلع اكمل بحثي .. وقفت اروح لحجرتي ونا املي خاب ..

بو فهد : فكرتي بولد خالك متعب ؟؟ وش جووابك ؟؟

نجود " ياااويلي .. فاهمني يابو فهد,, وظهري عليهم " : اللي تشووفه يبه راضيه فيه ..

بو فهد : مقتنعه ؟؟

نجود : كثر اقتناعي بحبك لي .. اكيد بتختار لي الازين و الافضل ..

نجود : طلبتك يبه ...

بو فهد : تم يا حبيبة ابووك ..

نجود " بابتسامه " : ياليت تكون الملكة هذا الخميس لاني بعدها ما بيمدني الا بنهاية الفصل الدراسي ذا ..

بو فهد : مايكون خاطرك الا طيب ..

نجود : عن اذنكم ..

طلعت بسرعه قبل لا يرد علي واطر اقابلهم ويبان المستور ... وصلت حجرتي

حسيت بالم .. وحاولت اصيح ما قدرت ..

ولا نص ساعه الا اتصل فهد يبارك لي ... وحس بصوتي .. سألني اذا وافقت عن اقتناع ..

ورديت بالايجاب .. وعدني يكون يوم الاربعاء بالقصيم .. لاجل يحتفل معي بهالمناسبه ..قفل السماعه..


ونا اتذكر لاخر مرة مواقفي وسنيني اللي ضيعتها على فيصل ..

بو فهد بلغ متعب .. و اتفقوا الملكة تكون يوم الخميس بعد صلاة العشاء ..

&& متـــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــب &&

شخصيه جديدة .. ما تكلمت عنها قبل ... متعب ولد خال نجود ربى اخوانه و خواته و زوجهم

من عمره 14 سنه وهو يحب بنت خاله .. نجووود .. ماتزوج للحين لانه ماتمنى غير نجووود ..

وهي ولا بحاااله و لاحتى افتكرته ... ماينسى شلووون كانت من صغرها وهي حنونه ..

مرة جاه مشي و تعبااان والعرق يصب من جبينه.. وهي وقتها ما كانت تتحجب عنه ..

جت لمه .. ومعها منديل و مسحت له جبينه .. استغرب حركتهاا .. وهي يوم خلصت من شغلها

طالعته و ابتست ببرائه .. حب برائتها و طفولتها .. صار يجي دوووم عندهم و يتشرا لها مثل خواااته

يحسها ملكه .. ويوم كبرت باولى ثانوي خطبها بس ابوها عيعليه لانها صغيرة يجي عمرها وقته 16 او 17 سنه

ويوم تخرجت من الثانوية خطبها مرة ثانيه بس هي عيت لانها بتكمل .. ويوم قالهم انه بيخليها تكمل بس هي

رفضت لانها ما تعرف تدرس وتتزوج وتتحمل مسؤليات ..>>> علينا نجووود زواج ومسؤليه هااا

ولا شئ ثاني ..

وبالنهاية خطبها الحين لانه اخر سنه لها فخاف يخطبها

غيره وما قدر يأجل الخطبه لما تتخرج .. كان يدعي ربه دوووم انه ياخذهااا .. والحمد لله ربه

قبل بدعاااه ..

واخيرر يالجووود بتصيرين لمتعب اللي عمره ما فكر بلحظه ياااخذ غيرك حتى لما رفضتيني و

زعلوا خواتي و اصروا

يخطبون لي احلى عنك .. بس انا ما رضيت .. سألوني وش فيك زووود .. ماقدرت اقوول .. غير

انها الجوود ..

الجوود الحنووون .. مات ابووي ومااحس بعيون الناس الا الشفقه اللي يكرها كل رجال .. الا

الجووود

كانت نظرااتهاا كلهاا حنان و طيبه وبرائه .. والله يالجوود لا اسعدك و احطك بعيووني و اسكر عليك جفوني

تحميك من النسمة لا هبت ..


&& أصيــــــــــــــل &&

صــــــــــدق قولي والله يمه ...

ام اصيل : اكذب عليك انتي و كشتك .. قلبي وجهك ..

اصيل " ولاكأن احد تكلم" : يمه نجوووود ماغيرها بتتزوج ؟؟

ام اصيل : انتي وجهك مغسول بمرق .. هذي عمتك و اكبر عنك لززوووم تنادينها بعمتي ..

أصيل : تكفين يمه سكتي الحين هي اكبر عني باربع سنين يعني صارت عمتي ... الله يخلف

عليكم بس ..

ام اصيل " تفتح عيونها عالاخر" : ااياا ماتستحين على وجهك طلعي براااا لاطقك بجزمتي

الحين ..

أصيل "باستغراب " : شسووويت الحين ؟؟

ام اصيل : هذي البنت بتجيب لي السكر ... بنادي ابوك لو ماطلعتي ..

أصيل : من يوم سمعت سيرة ابووي وناا شهقت وماشافت غباري حتى ..

الحين بتصل على منوور هذي اخبار الدنيا كلها عندها خبركم ملقووفة العااايلة ...

دورت بقائمة البحث باسم ملقوفه .. وضغطت اوكي .. ردت علي منور بسرعه غير عن العاده .. بالعادة تلطعني

عشر مرات عشان اترد ..

منووور : واااااي .. اصوول بصوووتها و بحتهااا تتصل علي .. شتبين يالمسترجله ؟؟

أصيل "بقهر" الحين انا المسترجله .. يالعنزة الملقوووفه ...

منور"شهقت" : انا عنزة يا للي ماتستحين على وجهك .. هذا ونا اكبر عنك يالبقرة ..

أصيل : اذا انا بقرة فاسمحيلي اقول لك انك ثووووووووووووورة ..

منووور : قلبي وووجهك .. ززززين .. من متى فيه ثورة .. اللي ادري عنه ان فيه ثووور ..

أصيل :من يوم عرفتك ظهرت التوووورة .. انا الغبيه اللي اتصلت استفسر عالاخبار الجديدة ..

اخبر انك ملقوووفه والحين صااايرة ام لساااان

طوووويل ... اصلاا انتي لسانك من يومه طووويل و يبيله قص ..

منور " لفت انتباهها كلمة استفسر عن الاخبار الجديدة .. تصلح اللي سوااه لسانها" : افااااا عليك أصووول

الحين انا منور بنت عمتك ... تقولين عني كذاا .. ماهقيتهااا منك .. بس يالله عشانك غاليه بنت غالي بسكت عنك ..

أصيل " استغربت ,, تقلبها " : منور هذي انتي و لا استبدلوكي بمحرك قديم ..

منور" بوووريك بس بعد ماا اسمع الاخبار" : الا ماقلتي وش بتستفسرين عنه ؟؟

أصيل "بعفويه" : عن نجود .. عن منو يعني ؟؟

منور" مافهمت " : نجود ؟؟

أصيل : اففففف ايه نجود ووسالفو ملكتها يوم الخميس عى مااظن ..

منووور " انصدمت من الخبر .. حتى انها ما نطقت بحرف .. "

أصيل "بصوت عالي رجت فيه البيت عندهااا " : منووووووووووووووووووووووووووور وجعععععععععع ان

شاء الله مااتسمعين ..

منور : وجععععععععع يوجعك باذنك قولي ااامين ..

أصيل : باللي يكرهني ويغااار مني ..

منور : وليه ان شاء الله منو اللي بيغير من سحليه .. يالله بس عطيني مقفاااكي..

أصيل : صبري يالحماااااااااارة اوريك ..

منور " بتحر أصيل لانها تدري ان اصيل تموت بماجد وبمشاعل " : مادريتي ؟؟

أصيل " اشتغلت اللقافه " : وشووو ؟؟

منور : انا عند مجود من امس .. فاتك استااانسناا وااايد رحنا المجمع و شرينااا .. واكلنا من باسكن بعد لااا

و ازيدك من الشعر بيت تغدينا بعز الظهر بمطعم ....... عرفتيه ؟؟

أصيل " والغيره اشتغلت " : شسوووي لك يعني .. بالعافيه ..

منورر " بخبث" : اشتهيناك معنااا ..

أصيل " بفرحه " : اشتهيناك من اللي اشتهااني اكون معكم ..

منور : لا تفرحين انا و عيالي بسسس تمنيناك تكونين معنا ..

أصيل " بقهر " : زين ماخذيت منك لا حق و لا باااطل .. بااااااااي ..

منور : باااياات قلبي ..

قفلت من أصيل .. الحين نجود بتملك يوم الخميس وماعلمتني .. والله بتشوفين نجود ..

قمت و رحت لمشاعل اللي كانت مع العيال تلعب سوني ..

منور : شوووشووو ..

مشاعل مسويه لها اكبر طاااف ..

منور " بنرفزة " : مشااااااااااااعل .. قومي يالله و اتركي عنك لعب الصغاار يالله اشووف ..

ضيااء : لا اله الا الله الهين انتي ستبين منها هلها تلعب .. ( الحين انتي شتبين منها خلها تلعب ) .

منور : ضياااء سكر فمك لا احشيه ترااب ,, زين ..و انتي "تقصد مشاعل " تعالي بسرعه فيه موضوع مهم ..

مشاعل " قمت معها هذي منور كل يوم يتضح لي انها تشبه هالماجد "

منور " علمت مشاعل بكل شئ .. توقعت انها تكون معي لكن الاخت فرحانه ,, قهرتني .. لا وش تقول لو

اعرف ازغرط كان زغرطت .. ياااااااااااااي نجود بتتزوج ... منوررة خلينا نكلمهااا .. ابغى أكون اول وحدة ابارك

لهااا.. هذي البنت اشك عندها احساس ,, ما تنقهر ..

مشاعل " استغربت من منوور ليش زعلاانه " : منوورة .. ليش زعلاانه ..

منور : قلت لكي ان نجوود ما تحبني .. لاجل كذا ماعلمتني ..

مشاعل " بابتسامه " : منورة حبيبتي .. ترا كل واحد و عذره معه .. بقولك شئ .. يوم صارت ملكتي على

خالك ما علمت ولا وحدة من صديقاتي حتى بنات خالتي اللي هم اقرب الناس لي ما امداني اعلمهم ..

لي ظروفي .. بس هم مازعلوا مني بالعكس فرحوا لي و الدليل الحفله اللي شفتيها يوم الملكه ..

نبي نجود تفرح مو تزعل .. بعدين اشكري ربك علمتك متى الملكه يعني عندك وقت مو مثلي حتى الملكه ما علمتهم

بنات خالتي الله يعطيهم العافيه .. هم االلي تبنوا كل شئ عشان يفرحوني وفعلاا هذا اللي صار و فرحت ..

وهذا اللي لازم انتي اول وحده تسويه .. لانك الاقرب لهااا ..

منور " بحزن " : هذاك اول مب الحين ..

مشاعل : من قال .. منور حبيبتي لو صدق تحبينها بتسووين اللي يليق لها .. وانتي قلبك ابيض مثل نجود ..

يالله عاد اتصلي عليها خلينا نبارك لهااا .. ترااا .. " بحيا" .. اذا سمحتي بكلمها معك لان ماعندي جوال ..

منور : افااا عليك بزعل منك ترا .جوالي لك وقت اللي تبين ..

مشاعل : تسلمين ..

اتصلت على نجود وكلمتها اول شئ انا بعدي منور .. اللي تركتها تسولف مع خالتها و صديقتها

و اختها و خويتها نجود ...

رحت للمطبخ قررت اسوي ادام بامية باللحمه .. دخلت منوور فرحاانه ..

مشاعل " ابتسمت لهااا "

منووور : اتفقت اطلع لها القصيم بهاليومين .. اممم فكرت نشتري لها فستان انا و انتي وش قلتي ؟؟

مشاعل : طيب اللي تشووفيه ..

منور : وش تطبخين ؟؟

مشاعل : بصلح ادام بامية باللحمه ..

منور : شوشو مب ضروري .. بناكل حتى لو جبنه و خبز ..

مشاعل : منورة اليوم ماطبخت .. وبعدين نفسي اذوقك هي ..

منور " تطالع مشاعل و هي تقشر البصل و عيونها محمرة ومدمعه " : مشاعل انتي باقي

ماقطعتي البصل و دموعك اربع اربع ..

مشاعل : من قال اني بقطعهم بحطهم بفرامة البصل ..

منور : ليش انتي ماتقطعين البصل ..

مشاعل : ماقدر ..ا اكره ماااعلي البصل .. اصلاااا عندي انظف لك البيت و اطبخ و كل شئ الا اني اقطع بصل ..

منورة " باستفهام" : ليه ؟؟؟

مشاعل : ببساطه لان عيوني تألمني و مااشوف من كثر الدموووع ومن الالم اغمض عيوني ..

منور : اهاا .. وااايد رقيقه ..

مـــاجد : .....


&& مــــــــــــــــــــــــاجد &&

" قمت من النوووم وصليت طلعت اشرب ماي ,, شفت ضي و ضيا يلعبوون .. وسمعت كلاام منور و مشاعل

اما عن نجود فأدري بالموضوع من قبل انها انحطبت وتو جاني اتصال من ابووي ومن فهد ,, بس اللي ماكان

عندي علم به و هو ان مشاعل ماتحب تقطع البصل .. زين بنشوووف من اليوم بتقطعينه "

مـــاجد : وش تطبخين ؟؟

مشاعل : ادداام بامية باللحمه ..

ماجد : زين وش ذا الجهاز ؟؟

منور : جهاز يفرم البصل ..

ماجد : وليش ما بتقطعونه ؟؟

منور : لا ,, لان ...

قاطعهاا ماجد : سكتي محد كلمك .. سمعي ماااحب البصل مفروووم و مااكله الا وهو مقطع قطعه هالكبر " وهو

يأشر باصبعه كبر حبة الذرة"

مثل حبة الذرة ,, تسمعين .. ويالله اشوف بسرعه انا للحين ماتغديت ...

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-08-2010, 10:47 AM
الحلقة الثلاثون :


" انــــ ياماجــــد نبت بلا أوراق ـــــــــــــا "

لا تعجب .. وسل النايَ لِما أنت حزيــــــــــــن ؟!

فما أصعب أن تضمـد جرحا غائـرا في الأعمـاق ..

وما أصعب أن ترســــــم فرحا دائما في الأحداق !

فلا تعجب إن جئت مشــــوقاً بلا أشـــــــــــــواق ..

فأنا نبت ولكن ... أحيــــــــــــــا بلا أوراق ..!!!

مـــاجد : وش تطبخين ؟؟

مشاعل : ادداام بامية باللحمه ..

ماجد : زين وش ذا الجهاز ؟؟

منور : جهاز يفرم البصل ..

ماجد : وليش ما بتقطعونه ؟؟

منور : لا ,, لان ...

قاطعهاا ماجد : سكتي محد كلمك .. سمعي ماااحب البصل مفروووم و مااكله الا وهو مقطع قطعه هالكبر " وهو

يأشر باصبعه كبر حبة الذرة"

مثل حبة الذرة ,, تسمعين .. ويالله اشوف بسرعه انا للحين ماتغديت ...
خرجت من عندهم ونا مبتسم .. بعد ما طلعت رجعت بقول لمنور شئ نسيته ... الا اسمعها تقول ...
منور : ماعليك منه افرميها وش عرفه هو ...
مشاعل " مسكت اعصابي لاني ادري شلي يبيه .. بيقهرني مثل ماا قهرته ,, لكن والله موعلى شانك بقطع البصل
انت زوجي .. كلمتك من كلمتي ,, و احترامك من احترامي وطاعتك واجبه .. عمري مافكرت بيوم
ان لو تزوجت بعصي زوجي بالعكس .. من يوم درسنا بالمدارس ان طاعة الزوج واجبه .. وان المرة اللي ما يرضى
عنها زوجها ما يرضى عنها ربها .. ما كان ببالي غير الحب و الاحترام و الطاعه ..
لكنك من البدايه كنت متمرد معي سكت لك خذيتها حلى .. و ما وقفك الا تمردي اللي هو اعند منك ..
اشوفك الحين رديت لنذالتك .. بسكت لوجه الله مو خوف منك .. مهما كان انت زوجي بالغصب بالطيب هذا حقك "
مشاعل "بصوت مسموع" : هذا حقه .. عادي بقطع له .. "خذيت السكين و جلست اقطع ساعه بالبصل " ..
منورة " مجوود مايترك عنه النذاله .. يمكنه متهاوش معها امس قام الحين يحط حرته فيهااا ..
"ناظرتها وهي تقطع بالبصل " من يوم شفتك وشفت جمالك وهدؤك و خجلك عرفت انك تناسبين خالي .. ويوم عاشرتك
تأكدت انك الوحيدة اللي بتقلب كيااانه ,, وهذا اللي واضح ,, "ابتسمت " " .
ماجد " كلام مشاعل وقفني بمكاني ولا عاد دخلت و لا كنت نااوي اجر منور مع كشتهاا .. يعني البروود سلااحك
شعولتي ,,ما اكون ماجد ان ما خرجتك عن طورك ... "
انتهى هاليوم .. وبنهايته تعشى الكل الا مشاعل اللي حاولت تبين انها تاكل معهم .. بس على مين حتى ماجد ملاحظ انها
ما لمست الاكل .. طبعاا هذا من كثر ما يناظرهااا ..
بصباح اليوم الثاني اتصلت منور على ماجد وطلبت منه يسمح لمشاعل تروح معها ... طبعااا ماجد رفض .. وقال لا
ما تروح .. حاولت تقنعه ان فهد عادي عنده بيروح معهم .. بس ماجد رفض يمكن هذا اكثر شئ خلاه يرفض ..
جلست تحاول فيه وتقنعه ان ما باقي شئ على ملكة نجود وهم بيشترون لها فستان هديه منهم ,, وبتشتري لها بعد ..
لكن ماجد راكب راسه و ما رضى .. قفلت السماعه .
مشاعل : خلص منووور .. مو لازم ترتبطي فيني .. انتي روحي واشتري لها اللي يعجبك .. واكيد انتي تعرفي ذوووقهااا
ونا وااثقه بذووقك .. يالله عاد ..
و من بعد عناء وافقت و خذت العيال معها لانهم مارضوا يقعدون .. بالنهاية خذتهم ...
هذا لهم ساعتين و تعودت عليهم .. شلون لو راحوا .. بأمل بدونهم ..

&& فهد &&
" بالبدايه يوم كلمتني منور ظنيت ان مشاعل معها .. لكن طلعت لوحدها هي و عيالها انتظرت تنزل مشاعل ,,
قالت لي منور :وش تنتظر ؟؟ ..
قلت لها .. ووينها مشاعل ما نزلت ؟؟
منور : ماجد عي عليها تطلع ..
فهد " تنرفزت .. بس ما بينت عشان منور ذكيه و اكيد بتسألني .. لفينا ساعتين بالمحلات وبالنهااايه رقت علي و
شرت فستان لنجود .. وطقمت لمشاعل ولها و لاصيل و لنجود جلابيات بدويه روعه .. عزمت منور عالغداء عندي
بالبيت .. طبعا جايبه من براا "

&& نجـــــــــود &&
مالي بارض اخرج للسوق .. خلص منور ومشاعل بيشترون .. مع اني اخااف من ذووق منور تحب الالوان الصارخه
بس دام مشاعل معهااا .. بنشوووف .. حطيت راسي عالمخده و نمت ,, معظم اليوم راح بالنوم ..

&& مــــــــاجد &&
رجعت عالساعه اربع وربع من الدوام .. والبيت فاضي .. لا يكون منور للمرة الثانية تكذب هالمرة صدق منيب تاركهاا
دخلت حجرة النوم واحصل مشاعل نايمة ببرائه على السرير .. فسخت الشماااغ .. وعلقته .. والثوب معه .. جلست
بالفانيلا و السروال الطويل بالبدايه جلست على ركبي اناظرها .. فكرت العب عليها شوي ... نفخت بفمي بوجهها
قامت عقدت حواجبها .. رجعت نفخت عليها فتحركت و نامت عالجهة الثانية .. رحت لها بالجهة الثانية
كانت بقمة الهدؤ بنومها ما قدرت العب عليها اكثر ..
امس بعد العشاء اذكر شلون انتظرتها لساعه 1 وثلث على ماذكر لانها
اخر مرة شفت بها الساعة .. بس ما جت .. و وقت اللي صحيت الصبح حصلتها نايمة عالارض
وهي لابسه شرشف صلاتها قمت بسرعه من على السرير و قفلت المكيف لان باين عليها انها وااايد
بردانه غطيتها .. بعدها صليت , تلبست و رحت الدوام ..
رجعت للحظة الحين وهي بجنبي .. والواقع اللي لازم ارضى فيه ..
هي زوجتي على سنة الله و رسوله .. يعني لي ,, ملكي ,, حقي بروحي .. ليش ما أحاول
انسى الريـــــــــم و ابدء مع مشــــــــــــاعل .. ليش ؟؟
لان الريم اول حب بحياتك يا ماجد ,, الريـــــــم الإنسانة الوحيدة اللي عطتني و ماخذت مني ..
بس مشاعل همبعد ماخذت منك شئ ..
من قال ؟؟ الا مشاعل خذت مني كل شئ .. خذت حريتي ,, خذ ت اهتمام ابوي وحنان امي ..
خذت محبة الجميع .. حتى اخوووي فهد يعزها و يحترمهااا .. وضي و ضياء بعد ..
خذت عقلي و روحي خذت قلبي اللي سكنه قبلها الريـــــــــــــم .. نستني الريـــــم ..
" قربت منها وما بيني و بينها الا شبر .. اسألها من داخلي ...
شلي فيك خلاني انسى حبي الاول ؟؟ شلي فيك خلاني انسى حقدي عليك ؟؟
ليه تملكين اللي حولك بابتسامه وان كانت بمحض صدفه و لاحتى امتنان
نداء بداخلي يقول : اللي يحبه ربه يحبب خلقه فيه ..
ماجد" مااشوفها مطوعه كل يوم القران بيدها , ولا لبسها معظمه هذا اذا مب كله عاري و لا ضيق
وعلى هالافكار نمت ونا عيني اخر شئ شافته قبل لا تغفي ارق انسانه مشــــــــــــاعـــــــــــل

&& مـــــنــــــــور &&
منور "بعد ما أكلت و صلحت شاي لفهد و لي شكرته عالغداء .. وكنت طالعه لماجد .. هذي الحمااارة
شعوووله اشتقت لها .. بس فهد اصر علي اجلس بعد شووي استغربت اصراره .. قلت يمكن لأنه ملان
.. شوي الا جرس الباب يرن .. قال فهد لضياء يفتح الباب .. جروا ضي وضياء يتسابقون من
بيفتح الباب .. وكنت بشرب شايي لو ما فهد مسك كوب الشاي كان للمرة الثانية احترق والسبة بكل مرة
عمتي .. الله لا يسامحها .. اكيد عرفتم منووو اللي جاء ..
أيـــه سعود ..
توني عرفت ليه فهد عازمني عالغداء مهب لله في لله ..
ناظرت فهد بقهر لكنه طنشني ودخل حجرته و خذا معه ضي و ضياء ..
قرب مني سعود وجلس بجنبي ونا عدلت قعدتي و طنشته .. لفترة يمكن ما تعدت خمس دقايق ..
بعدها قال : ما بترجعين بيتك لك ثلاث ليالي ما نمتي معي و خليتيني انام بروحي .. ويومين برا البيت
منور قلبي .. تعرفين شكثر احبك و اعزك ..
قاطعته"باستهزاء" : تحبني ,, توني ادري .. الا ما قلت لي أي انواع الحب .. حب مصلحه لاني ام لعيالك
عشان ابقى معك اغسل لك و اطبخ لك انت و عيالك .. " وبطنازة" و امـــك ..
سعود " بعصبيه رفع صوته و رجع خفضه " : منيرة حدك عاد .. كله الا امي .. انتي ما تفهمين ..
هذي بعمر جدتك مب امك .. احترميها ..
منور : الحين انا ما احترمهااا .. احلف انت بس .. اجل وش اسوي من يوم تزوجتك .. تكلم ..
خاف الله انت و امك ظالميني و نا ساكته ما تكلمت بشئ .. كل هذا مهب عشانك لا تفرح .. تراه كله عشان
عيالي وجودهم بحياتي يخليني اسكت عنك و عن امك ..
سعود " بهدؤ يظبط اعصابه" : منور .. هذي امي شتبيني اسويه لك يعني ..
منور " بهدؤ يماثل هدؤه " : لو تبيني ارجع لك هو حل واحد ما في غيره .. شوف لي بيت بروحي ..
كنت احس بسعود يناظرني ,, فالتفت له .. شفت الحزن بعيونه .. معقوله سعود ماغيره هذا اللي قدامي ..
يوم لاحظ نظراتي عليه .. نزل عينه بالارض .. خفت عليه و ما تحملت اكون زعلاننه منه هذا سعوود
زوجي ابو عيالي .. ما عمره غلط علي من حاله الا اذا كانت امه طرف بالمشكله .. حطيت يديني الثنتين على
يده وضغط عليهم بحنان .. وبمحبه قلت له : سعووود تدري شلون معزتك و محبتك بقلبي .. والله احبك و ربي
شاهد على كلمتي .. واحب عمتي بعد .. بس خلص ما اقدر اتحمل اكثر .. انت من جهة وهي من جهة ثانيه
" تذكرت كلام مشاعل .. شلي غير عمتك فجأه ؟؟ وشلي غير سعود ؟؟ هو سعود يوم جاء من عند امه لما
احترق و لدك ضياء شلون كان شكله كأنه متهاوش مع احد ؟؟
هالاسئله دارت ببالي و فضحها لساني ..
سعود يوم احترق ضياء بالشوربه .. شلي خلاك متضايق .. تركتك مع عمتي و رجعت لنا و انت مهب طايق نفسك ..
شلي دار بينكم ؟؟؟؟؟؟؟؟
وشلي غير عمتي علي فجأة ؟؟؟ وانت بعد تغيرت علي فجأة ... وش السبب ؟؟؟
" تبدلت ملامحه لقلق حاول يخفيه بس على مين .. ؟؟
سعود " بسرعه " : مهب مثل منتي فاهمة .. منور رجعي البيت تكفين .. ما قدر اعيش بدونك لا انتي و لا العيال ..
لو تحبيني مثل ما قلتي بترجعين معي .. صبري كمن يوم و بحاول افكر بحل .. تكفين منور "قالها بتوسل .. ما هان علي
و وافقت ,, المشكله ان شنطتي انا و العيال بشقة ماجد ,, ولي ربع ساعة من لحظة ما اقنعني سعود ونا اتصلت
بجوال ماجد .. وطلعت لهم فووق بالشقه مافيه فايدة بالنهاية سعود قال خلص ما تحتاجين الشنطه بشئ فيها ثيابك مب
اكثر و يوم يفضى ماجد و لا هو بيمر عليه و بياخذها ..يمكنهم ناموا ولا خرجوا يتمشون.. توهم عرسان .. وجلس
يعطيني بالسيارة محاظرة شلون ا نام عندهم .. كان جلست عند فهد .. اكيد نغصت عليهم عيشتهم .. قلت بقلبي لا يكون
عشان كذا ماجد يعصب على شعوووله و يخليها تقطع البصل لانها دووم معي .. وعشان كذا بعد نامت عندنا ..
<<<<< حليتيها يااام العُررررريف ...
راحت منور بعد اذان المغرب مع زوجهااا ... وعشاهم بمطعم .. تقدروون تقووولون هدية للمصالحه ..
يا حليليك منور بالصباح السوق و الغداء من برا و الحين العشا بمطعم ..
عدنـــــــــا
&& مشـــــــاعـــل &&
...... ...... ... هممممم " البنت نايمة و مب حاسه باللي حولها " <<<< داخله غلط ..
عــــــــــــــــدنـــــــــــــــــا ....
احساس حلووو . مرغت خشمي بالفراش .. لا مو بالفراش بالمخدة ... لا لا شئ ثاني ..
منيب قادرة افتح عيني .. اتحسسته بيديني ..
و بخشمي .. ريحة شامتها قبل .. تنعشني و تحسسني بحيويه فاقدتها ,, ويمكن محرومه منها ..
خصري مكبل بحنكة مدروسه خدرتني .. ظلييت فترة مهيب قصيرة ونا لا نايمة و لا صاحيه ..
كل اللي اشعر فيه .. هو اني طايرة بالجو .. والهوا بارد بحلى .. والدفا جاي بعكس طريق البرد ..
نزلت يديني لخصري اتحسس اللي مكبلني .. مررت السبابة و الوسطى بارق ما عندي .. وبابتسامه تعلو شفتي .. ..
ارتجفت اصابعي من اللي حسيت به .. وكأن مركز الاحساس عندي توه فاق ..
فتحت عيوني ببطئ .. ناظرت حالي .. ومن الصدمه حتى انفاسي ما عاد لها وجود..د
&& مـــــــــاجـــــــــد &&
صحيت من النوم ونا حاس بفراااغ .. بداخلي .. ليه هالشعور مدري ... و بنفس الوقت حاس بفرحة بصدري ..
ادري اللي يسمعني بيقول اني مجنون ... وش هالشعور الغريب ؟؟؟
لكن ما همني شئ الا اني حاس بفرحه بصدري ومستانس بالحيـــــــــــــل ..
ومن وناستي اللي حسيت بها ونا لساتني بالسرير ابتسمت على الفاضي وحتى اني ضحكت على ابتسامتي كأني
مستر بن .. خخخخخخخخخخخ .. <<< عجبني تشبيهك مجووود .. ابدعت بصراحه بعطيك بالبلاغه 200 % 100
عـــــــــــــــــدنـــــــــــــا
.. قمت على حيلي و توجهت للحمام كان مسكر الباب .. عرفت انها بالحمام .. و ابتسمت .. ليه مدري ..
والله شكلي اتخبلت اليوم .. خرجت لبرا الحجرة .. ورحت للمطبخ طلعت لي عصي خوخ ..
جلست اشربه بانتعاش .. <<< حشى اول مشاعل حاسه بانتعاش والحين انت تشرب بانتعاش .. ما صارت حلوهاا بقى ..
&& مشـــــــــاعــــــل &&
ونا تحت الدش ... اضم نفسي بقوووة .. ونبضات قلبي هي تسرع و لا تبطي .. مو قادرة احدد موقفي ..
شلووون كنت بحضنـــه .. اللي اذكره اني كنت تعبانه ونمت .. بعد ما صلحت الغداء .. حطيت راسي عالمخدة ونا النعاس
بعيني .. لاني امس ما نمت زين صليت الصبح و رقدت ..
شلون يوم صحيت حصلته بجنبي و ياليت كذا وبس الا انا بحضنه والي قاهرني اني متمسكه فيه لا و برضاااي
واللي جد بيخليني افقد اعصابي .. اني ماابي اتركه .. ابي اضل بحضنه .. ابيه يحتويني .. ماابيه يتركني ..
ماابيه يروح عني .. مدري شلون تحسست اصابعه وهي لافة خصري بقووة .. وقتها حسيت إني بمكان غلط ..
فتحت عيني صدمني اللي شفته .. تخيلوا يوم تنامين و تقومين تحصلين نفسك بحضن رجال .. والله شئ مو بس يخوف
الا يفجع .. حاولت اخلص نفسي من حضنه .. احسه ماسكني بقوة وداخلي صوت يقول لي حرااام عليكي تبعدين
لا .. لا تتركينه خليك .. ما صدقنا جااانا و لمنا .ز ما صدقنا نحس وحنا باعز نومنا بالهنا و الامان .. لا تحرمينا ..
وان كان صدفه و لا حتى غلطه لا تحرمينا خلينا نعيش هالصدفه ولا حتى الغلطه كامله بدون ما ينقص منها
ثانيه .. لكني ما قدرت .. خفت يهيني اكثر من قبل ,, خفت يستحقرني ازود عن قبل ,, كفااايه اهانات ..
خذيت نصيبي و اكثرررر .. ما اقدر اشوفه يهنني ونا ما قدر ادافع عن نفسي لاني بموضع غلط بغلط ..
حاولت ابعد راسي اللي كان بحضن رقبته و جسمي اللي بحضنه و نجحت بس اللي خلاني اتراجع هي قوة يدينه اللي
لافتني بقوة .. ما عرفت شلونا تخلص منها ابد .. لو ما خطرت لي فكرة دغدغت اذنه اللي بالطرف الثاني قام شال يده
اليمين عن خصري قمت فكيت جسدي عنه ويا عتاب ينادي بجوفي .. شلون تتركين روحك معه وحنا الجسد مالنا نصيب
بقربه .. مالنا حق بالامان اللي بتاخذ روحك اللي بقت معه ... جريت بسرعه للحمام و قفلته ثلاث قفلات .. شغلت الدش ..
ما عدت اقدر اتحكم بجسمي احس انه تمرد .. كثر ماروحي تمردت من قبل ..
سالت دموعي .. الم من حالي اللي مااستقر للحين ونا بدوامة عشقي الاول .. وشعوري الحين ...
عرضت جسدي من راسي مرورا بخشمي و رقبتي لجسمي كله للمااء .. ابي يتمحي كل اثر له ..
ما ابي شئ يذكرني بذله و مهانته لي .. انــــ يـــا مــاجــد نبت لا اورااااق ـــــا ....
كنت اظنكـ نار تشعل بي حكــايات الحنـيــن

جيـت ادور في غيـابكـ عن بقــايا ضحكتي

عن دفــاترنا القديـــمه بين آهـااات السنيـن

سكـر ابـــوابكـ .. وراح امـسـح بقـايا حـيـرتي

دام ماضينا سراب .. وحبـنـا تشكيـل طين

وبخوووف صابني فجأة معقوله معقوله .. يكون لمسني بالعاني ..
معقوله يكون استغلنـــــــــــــــــــــــي ...
لا .. مستحيـــــــــــــــل ما يسويها اصلاا شلون ونا يعني ما احس باللي حولي .. مستحيله اذا صار فيني شئ
اكيد بحس و بوعى للي انا فيه ..
<<<< شكله ماجد يوم حاول يفتح باب الحمام اكرمكم الله ما سمعته مشاعل لانها بدوامة من مشاعر تتخابط مع
افكارها ...
&& مــــــــــــــاجــــــــــد &&
رجعت للحجرة وهذي لساتها ما خلصت شكلها بتاخذ لها شور .. اجل انا بغتسل شوي بالحمام الثاني و بنزل لفهد
اناشده و اسأل عنه بجلس معه ونادي على سالم و الشباب بشقته ..
اغتسلت ولبست لي بنطلون ازرق غامق مايل للكحلي وعليه كت ابيض ومحدده اطرافه بكحلي و احمر ,,
نزلت لفهد و مشاعل للحين بالحمام هذي وراها من الصبح و هي بالحمام ..
نزلت لفهد والابتسامه شاقه وجهي والله و لا كأني الا مهرج .. الحمد لله اشكر ربي بعد كل التقلبات اللي بحياتي الا اني
مستانس .. اخر مرة استانست فيها قبل سنتين مـــع الــــريم .. لكني مابي اتذكر شئ يعكر مزاجي .. وتركت افكاري
تموج ببعض ..ونا ولا بحالهااا ..
دقيت الجرس فتح لي فهد وناظرني باستغراب .. ههههههههههه .. ضحكت بصوتي ..
فهد "باستهبال " : منو ؟؟
ماجد "بعبط " : اليس من بلاد العجاائب .. منو يعني ؟؟ وخرته من الباب ودخلت و سكرت الباب
ورحت لما المجلس اللي به التلفزيون .. وجلست و بدءت اتصالاتي .. على سالم و الشباب ..
هذا كله قدام فهد اللي للحين مستغرب ححالتي ..
بعد ما خلصت اتصالات .. ناظررت بفهدوهو يقزني من فوقي لتحتي .. قلت له ..
ماجد : ماتستحي انت من الصبح وانت تناظرني كأني مرة تغازلها بالشواارع .. "يستبله"تبي رقمي ؟؟
فهد : يا حليلك و انت ماسخ ما تنبلع ولا بريال .. بعدين شااايفك متغير شوي ..
ماجد : والزبـــدة ؟؟؟
فهد" بصراحه " : شلي غيرك ؟؟؟ا
ماجد : حرام يعني استانس و لا مااستاهل .. ولا ما تناسبني الضحكة و الابتسامة ؟؟
فهد : بسم الله شفيك مصرووع اسئله انت .. بعدين ما قصدت شئ .. كل اللي قصدته من سنين ونا مااشوفك هالكثر
مستانس حتى يوم طلعت امي من المستشفى .. علمني يمكن استانس معك ..
ماجد "بعفويه " : سلامتك ولاشئ بس من يوم صحيت من نومي ونا مستانس ..
هنا فهد لم قبضة يده بقوووة وضغط عليهم و كأنه فهم الموضوع خطأ ..
&& فهد &&
شفت ماجد يوم رن جرس الباب ونا كنت مستغرب من وناسته و ابتسامته اللي اختفت من قبل
لكنه يوم علمني انه من يوم صحى وهو مستانس .. دمي فار .. انقهرت الا ودي اعطيه جمع يكسر صف اسنانه ..
لكن اللي منعني .. انها مب لي .. له هو يعني هو المفروض اللي مهب بس يصكني بكف لا الذبح قليله فيني ..
لكن مب بيدي ولا بارادتي اقدر ابعدها عن قلبي و لا حتى خيالي
كل السبب مني انا بسبت قلة عقلي و قراري الزفت زز راحت من يدي .. شفيها لو تريثت وخذيت بشور امي
و لا ابوي .. شفيها لو انها مهيب قبيليه .. يعني مهيب مسلمة الا مسلمة ..
للحين ما ظهر منها الا كل خير ... ياخساااارتي ...
كنا بالجمعه مع الشباب ونا و اخوي ماجد عكس بعض هو مستانس ونا عكسه الا اعض اصابعي ندم على اكبر
خسارة بحياتي ....

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 11:42 AM
الحلقة الواحدة و الثلاثون :


" اتحــــــــــــداااكـــــــــ "


" لي صاحب خذني بزينه عن كل مزيون و رعبوب ,, روحي غدت نظرة رهينة و القلب من نظراته يذوب "


&& مشـــــاعل &&
طلعت من الحمام اكرمكم الله و ماحصلته عالفراش ..ووين راح ... يمكن بحجرة التلفزيون قفلت الباب
بسرعه و غيرت ملابسي ,, خرجت للمطبخ اصلح لي كابتشينو من اللي شريتهم ذاك اليوم مع منور و فهد
وللحين افكر شلون كنت بجنبه ... كيف نسيت كل اللي سواه فيني ... كل الجراح .. كل الالـــم .. "
مـــاجد " طبعا جوه الشباب .. وفهد ما يقدر يصلح لنا لا شاي و لا قهوة مدري شفيه شكله معتفس
كأنه خارج له من هواش .. و لا واحد فيهم مب راضي يصلح الشاي .. قمت تبرعت انا .. وعلمتهم اني بخلي مرتي
تصلحه .. طلعت الشقه .. فتحت الباب .. و على طول عالمطبخ شفتها وظهرها علي ..
جلستها بهالطريقه ما عجبتني كأنها تفكر .. ما حبيت ارعبها .. فقربت منها بهدؤ .. و حطيت كفي اليسار على كتفها
اليمين .. "
مشاعل " والله لو اقول لاحد عن الاحساس اللي بداخلي يمكن مابيصدقني ونا بالمطبخ حسيت بنبضاتي تزيد
نزلت راسي و غمضت عيوني اهدء من نبضاتي .. الا باحد ماسكني من كتفي ما انكر اني عرفت صاحب هاللمسه
.. ساعات بسيطه .. لحظه كنت بحضنه انحفر احساس بجووف قلبي و حفظت هالاحساس بداخلي من لمسته
طاحت دمعتي يوم التف نص وجهي لجهة يده اللي على كتفي ابي اشوف يده هي نفسها اللي لفتني قبل ..
هي نفسها اللي لمتني قبل ... وكانت هي ..درت وجهي مثل ما كنت و مسحت دمعتي لكن بعد شنو بعد ما طاحت
و تبخرت .."
ماجد " طاحت دمعتها على كفي .. كل الفرح اللي حسيتبه راح مع دمعتها .. شصار الحين ؟؟
ليه تصيح ؟؟ مااذكر اني تهاوشت معها .. اصلا متى شفتها عشان اتهاوش معها .. ماشفتها الا وهي نايمة ..
بعدها طلعت .. لا يكون بس مضايقه لاني ماسمحت لها تروح مع منور السوق ..
ايه اكيد متضايقه ... "
مشاعل " بصوت مسموع فيه بحه .. حاولت تبين انه عادي " : بغيت شئ ؟؟
ماجد " قويه يا مشاعل يعجبني تماسكك و قوتك المتمثله بشخصك مع اني اشك بهالقوة .. "
: ايه .. بغيت شاي و قهوة .. اذا تقدرين .. خوياي و خوي فهد عنده بالشقه ..
مشاعل " ما حبيت ارفض .. " : زين ربع ساعه و تكون جاهزة .
مشاعل " قمت من مكاني وغسلت الكفاتيرا و جهزت البراد و الدله .. وجهزت التمر ..
وسويت بالصبح حلى عشان منور و العيال بس للحين ما رجعت .. ودي اسأله عن منور ..
وين تكون راحت ؟؟
اخاف رجعت بيتها و برجع لعزلتي و سجني ... بس هذا مصيرها و هذا مصيري ..
صلحت لهم الشاي و القهوة هذا كله و ماجد ما تحرك جالس و انا متأكده انه يناظرني بكل خطوة
أخطيها و بكل حركة تصدر مني .. ليش يناظرني كذا .. لا يكون عارف اني كنت بحضنه .. ياويلي ..
مــاجد " بالبداية كنت و اقف بعدها جلست على نفسي الكرسي اللي كانت قاعده عليه مشاعل
أتأملها .. هذي يا قويه ما يأثر بها شئ يا تصيح .. منيب فاهمك .. وجهك ابد ماحسه يبين شئ كله غموض ..
عيونك تقولي أني ظالم و انتي الضعيفه المسكينه اللي ظلمتها ..
فكرت مع نفسي شوي ..
بس يحق لها تزعل اجل ملكة اختي و ما خليتها تتشرى لها .. يمكن ما عندها فستان ..
صدق اني غبي .. شلون فاتتني هذي .. كيف اصلح غلطتي ؟؟؟؟
مشاعل " خلصت كل شئ و حطيته عالطاوله قدامه ..
لكنه ما تحرك .. جالس و ماسك بيده كوبي .. و كأنه يفكر و لا سارح ..
قمت سحبت من يده الكوب بهدؤ .. رفع راسه يطالعني باستغراب ..
مشاعل "ببرود" : الشاي جاهز و القهوة بعد تنتظرك ..
"رفعت الكوب " والكوب لي .. أي خدمة ثانيه ؟؟
ماجد " نزلت عيني وناظرت الشاي حصلت كل شئ مجهز .. رفعت راسي مبتسم ..
شفت الاستغراب بعيونها .. اكيد يحق لها تستغرب اصلا وش شافت مني الا الهواش و
رفعة الخشم .. خليني اغير اسلوبي معها ما تستاهل اللي اسويه .. " : سلامتك ..
و مشكورة ما قصرتي .. وقفت و شلت الشاي ..
وكمل ماجد :جهزي اغراضك و شنطتك باكر الصبح الساعه عشر
بستأذن من الشغل و امر اخذك السوق و بعدها نسافر عالقصيم .. اوكي ..
مشاعل "طبعا استغربت ابتسامته و استغربت اكثر يوم قالي سلامتك مشكورة ما قصرتي ..
حاولت ابين ان كلامه مااثر فيني ولا لحظه و سويت انه عادي .. تو الناس بالاول رفض و الحين بياخذني لا يكون
كسرت خاطره .. ناظرته الا وهو مازال مبتسم .. شكله اتهبل .. ولا ليش
شاق حلقه .. اعووذ بالله وجهه ما وجعه من كبر الابتسامه يعني ..
ماجد " الحين مبتسم لك ذيك الابتسامة اللي تطيح بنات الريان تروحيض كلهم و انتي وبرودك ذا اللي بيطلعني من طووري .. "
خرجت من المطبخ لباب الشقه .. جت مشاعل تفتح لي الباب من غير ما اطلب منها .. وقالت : ما ابي أروح ..
ماجد " باستفهام " : ما تبي تروحين وين ؟؟
مشاعل : السوق .. ماابغى اروح السووووق ..
ماجد : ليه ؟؟
مشاعل " يستهبل هذا " : وش اللي ليه ماابغى ارو ح لاني ما احتاج شئ ..
ماجد " رافع حاجب و حاجب لا " : غريبه مع ان منور كانت بتاخذك .. دام ما تحتاجين شئ وشوله تبين تروحين و يا
منور ..
مشاعل "ببرود ": لاني انا و منورة كنا بنشتري لنجود فستان الملكة فهمت ...
ماجد : خير .. يالله وخري شوي بطلع ..
مشاعل "مترددة .. أسأله عن منور و لا لا " ..
ماجد : وراك ما تسمعين ... مشــاعل ..
مشاعل : ماجد ..
ماجد : عيــ .. " سكت " ..
مشاعل " مانتبهت لكلمته " : منورة للحين ماجت .. تأخرت مررة .. اخاف صار لها شئ ..
ماجد " وجع الحين احسب شئ مهم اتاريه منورة .. " : ما عليك منها .. راحت مع رجلها و خذت عيالها ..
مشاعل : طيب شنطتها هنا عندنا ..
ماجد : ادري .. باكر طالعين القصيم بنعطيها هي هناك .. يالله ممكن توخرين بطلع ..
مشاعل " باحراج .. وجعععع .. كأني ميته عليه ابغى اكلمه كل شوي ممكن توخرين شوووي "
ماجد " زادت فرحتي لاول مرة نسولف بدون ما تكون فيه مشادة بالكلام مع ان كلامها بارد معي
الا انه تطور كبير بينا .. ابتسمت يوم قالت ماجد .. ياحلو اسمي بين شفاتها .. ما دريت ان اسمي بهالحلا و الرقه
... نزلت عند الشباب .. واستانسنا " ..
فهد " شكله مستانس و زادت فرحته يوم رجع بالشاي .. خلص فهد انسى .. انسى البنت متزوجه
وزوجها مهب أي احد الا اخوك و اعز اخوانك لقلبك .. ماجد اخوي و صديقي مقدر اخونه و لو بالتفكير "
مشاعل " مستغربه اليوم ماجد مو طبيعي معقوله يكلمني و لا ترفز مني و لا حتى سبني .. و الغريبه انه
تكلم معي و لا كأنه الا من زمان وحنا نسولف ويابعض و حتى ما حسيته تضايق مني يوم قلت له ما بي اروح
السوق .. حسبته بيهاوشني و لا بيقولي غصبن عليك مهب بكيفك تروحين.. لانه مغرور يحب يمشي كلمته ..
الله يهديه هالشهور الباقيه عشان نعيش بقية السنه مرتاحي الاعصاب و لا كل يوم بهواش ..اخاف يا انا ياهو بيجينا
السكر و الضغط من كثرة الهواش .. "
ماجد خلصت من الشباب عالساعه11 و نص بالليل .. طبعا شرينا من برا العشاء .. و تعشينا و كل سرى لسبيله لان
كلهم وراهم دوامات الا فهد ونا بعد وراي دوام بس بستاذن .. طلعت للشقه حصلتها بحجرة التلفزيون
لان صوت التلفزيون مسموع .. دخلت و غيرت ثيابي بثوب رمادي للبيت ... رحت لها كانت مسرحه تطالع
بالتلفزيون و عيونها تطالع لبعيد .. سكرت التلفزيون .. و شفتها فزعت مني .. وقالت : بسم الله ..
ماجد "رفعت حاجبي اليمين " : هالكثر اخوف ؟؟
مشاعل " خذيت نفس .. دوووبك يا محلاك طيوب مسرع قلبت " : ما قلت كذا .. بس كنت مسرحه شوي و ما نتبهت لك
ماجد "بشك" : مسرحه بمنو ؟؟
مشاعل " بجمود " : و لا باحد ..
ماجد " يمكن مسرحه في هذاك اللي هلوست عنه بيوم ما كانت محمومة .. لا يكون كانت تعرف واحد ..
رجعت تعوذت من الشيطان الرجيم ومادريت اني قلتها بصوت مسموع"
مشاعل : خير وش فيه تتعوذ من الشيطان ؟؟
ماجد "ببرود مبطن بقهر" : وانتي وش لك .. حرام اتعوذ من ابليس ؟؟
مشاعل " لا اله الا الله " : لا مو حرام .. " قمت وقفت بروح انام " ..
ماجد " هذا لساني ما يرحم هذي هي رايحه بسبتي .. " : على وين ..
مشاعل "عقدت حواجبي" : على حجرتي ..
ماجد : ليه ؟؟
مشاعل " ياربي ..فاضي ياماجد ليش يعني بالله " : بأنــــام ..
ماجد : لحظه بجي انام معك ..
مشاعل " ووجهي غداا حمرررة من الخجل و الاحراج هذا ايش يقصد " : نعم ..
ماجد " بمووت من الضحك عليها لو تشوفون شكلها يهبببل " اللي سمعتيه ..
مشاعل " جلست ونا احس بوجهي انحرق .. شفته هو بعد جلس .. " : ليش جلست ؟؟ مو بتروح تنام ..
ماجد " خليني العب باعصابها " : غيرت رأيي .. دامك بتجلسين بجلس وش اسووي بالحالي انام ..
مشاعل " والله ان قلبي بيقول انه عارف اني كنت معاه بالسرير.. ولا ليش يقول هالكلام .. رجعت وقفت بخرج من
الغرفه باي شكل ان شاء الله للحمام و شكلي بروح له لان بطني بدت تمغصني "
ماجد " هههههه بداخلي بضحك بس ما بينت ضحكتي " : على وين ؟؟
مشاعل "بسرعه " : بروح الحمام لا تقولي بتروح معي لان البيت في اكثر من حمامين زيييين ..." وطلعت ..
لحجرتي و خرجت لحافه و مخدته براالحجرة عند الباب و قفلته " ...
ماجد " من يوم طلعت ون الضحك مهب راضي يزحف عني .. والله مسكيته خرعتهاااا .. ههههههههه ..
صار حوالي ربع ساعه شوي 20 دقيقه و هي للحين ماجت .. قمت اشوفها الا اشوف مخدتي و لحافي
انا نفسي استغربت ردت فعلي .. جلست اضحك و بصوتي بعد .. ههههههههههههههه ههههههه
يمكن لو قبل يومين كان ردت فعلي غير .. روحت لحجرة التلفزيون ونا ما سكت ضحك ..
اثريك خجوووله شعـــــولتـــــي "
مشاعل " الحمد لله و الشكر الرجال ضاع .. شفيه متغير و الله لو احد قال لي كان ما صدقت .. بس شفته بعيني
سبحان مغير الاحوال .. صاير هادئ ,, ومبتسم .. لا و يضحك بعد .. الا كلامه يوم يبي يجي ينام معي غريبه ...
أخاف يكون شارب له شئ .. حضنت مخدتي ونا داخلي احس بنفس احساسي يوم كنت بجنبه .. نمت متى مادريت"

^^^^^^
صباح يوم الأربعاء
صحيت وطقيت عليها الباب فتحته مشاعل .. ناظرتها و ابتسمت .. طالعتني ببراءة وهي توها صاحية من النوم
حلووة .. الا الحلى اخذ منها .. برقه قلت لها : صباح الخير ..
مشاعل "رفعت حاجبيني ,, لا اكيد صاير له شئ" : هاااا ..
ماجد " بضحكة .. اقلدها " : هااااا .. هههه وخري تراني انسان ما اتحمل ..
ابتسمت و تركتها وهي من العجب فيني ... هههههههه "
مشاعل " هذا يبغى يجنني .. اكيد صابه مس .. ايه اكيد .. رجعت حطيت راسي عالمخدة و نمت"
ماجد " هذي ما تشبع نوم .. اعوذ بالله كأنها كيس نوم .. يالله لبست ثو بي و شماغي .. ناظرتها قبل لا اطلع
و على وجهي ابتسامه و طلعت للمسجد .. طولت هالمرة بالمسجد .. جلست اقرأ قراان لطلوع الشمس
و استغفر .. و اشكر ربي انه هداني و دعيته يوفقني مع مشاعل و يبارك لنا و يحببها فيني و تنسى مضايقاتي
و كل شئ يعكر صفونا .. اللهم امين ...
صارت الساعه 6 وثلث .. رحت عالكوفي شوب اللي بمبنى شركتي و خذيت كوب كافي .. و كراسون ..
ونا نظرتي لحياتي الجديدة تغيرت .. طبعا للاحسن ..
قابلت بعض من خوياي بالعمل .. وجلست معهم نسولف الى ان صارت الساعه 8 الا خمس وطلعنا للدور اللي به الشركة
و كلن على مكتبه ..
مشاعل " صحيت عالساعه 8 و ربع .. وجهزت شنطتي ما حطيت الا اللازم و جهزت فستان عشان ملكة نجود و اللزوم
..عالساعه 9 و ثلث خلصت كل شئ حتى العباية لبستها ..و جلست بالصاله ..
ماجد " كلمت فهد عشان يتجهز يروح معنا .. وصلت البيت حول الساعه 10 الا ثلث .. طلعت لفهد .. و ساعدته
ينزل .. و يطلع السيارة .. بالاخير طلعت لمشاعل .. وفتحت الباب و ناديت عليها .. يالله مشينا .. طالعتني و ماتحركت
ماجد " باستفهام" : شفيك ناسيه شئ ؟؟
مشاعل "بهبل" : لا .. بس الظاهر انك انت ناسي شئ ..
ماجد " ضيقت نظرة عيوني و هذي عادة فيني " : ما فهمت .. وش تقصدين ؟؟؟
مشاعل " بعفويه" : انت ما بتاخذ ملابس لك .. يعني انا ما جهزت شنطتك لو تبغاني اجهزها .. عادي تراا ..
ماجد " بنص ابتسامه" : مشكورة ما قصرتي .. بس انا عندي حجرة كامله من ثياب لسرير لفراش لغيره
بالقصيم ما عليك مني .. يالله مشينا .. و سبقتها عالباب .. طلعت و قفلته .. نزلنا للسيارة وشفتها بتتوجه لباب اللي
بجنبي وقفتها و قلت : اركبي وراء ..
مشاعل " باستفهام" : انت قلت لي قبل اجلسي قدام .. صح ؟؟
ماجد " ايه .. بس الحين ما يصلح .. " جت مشاعل بتتكلم بس ماجد كمل " : لان فهد بيسافر معنا .. وهو جالس قدام
ما تشوفينه ..
مشاعل " بعفويه لفيت وجهي و شفت فهد و هو يطالع قدام .. " : طيب رحت للباب اللي وراء ماجد و فتحته و دخلت
بهدؤ " وقلت : السلام عليكم ..
فهد " بهدؤ يغطي العاصفة اللي بداخله " : و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ..
سكتوا الاثنين لان من ناحية مشاعل ما تبي تطول بالسوالف معه حتى ما سألته عن حاله ..
" مو ناقصه ما صدقت ماجد صاير انسان طبيعي نوعاا مع اني اخاف من هدؤه و ابتسامته بس الحمد لله انه ما عصب
مني .. ونا ماابيه ينقلب علي .. فسكت لان السكوت ابلغ من الكلام .. و يمكن احسن بالنسبه لي"
فهد " حتى ما سألتها حالها .. المفروض هي اللي تسألني احوالي مب انا .. اااه ياقلب مالقيت الا مرت اخوي تحبها
يعني مستحيل تكون لي .. ابد .. ابد "
ماجد " عجبتني يوم راحت بالحالها و جلست وراي مع ان كرسي اللي وراء فهد اقرب من الكرسي اللي وراي ..
ابتسمت براحه و حطيت الشنطه .. و ركبت سيارتي و تيسرت "
طبعا هالكم ساعه الكل ظل ساكت وقف ماجد لبقاله و اشترى فيها عصيرات و شوي شيبس و شوكولاة
ناولني عصير مانجو بس انا رفضت .. ماجد الا مصر يعطيني ونا مارضيت الا فهد تكلم و قال
فهد " بهدؤ و عدم مبالاة " : ماجد هات هانا بشربه ..
ماجد "رافع حاجبه" : لا والله احلف اصلاا هذا شريته لزوجتي مب لك زين , عندك الكيس شكثره مليان
عصيرات ..
فهد : مشاعل ما تحب المانجو " و خذيت العصير من يد ماجد ,, حتى ما طالعته طول الطريق ونا عيني
تطالع قدام .. اذكر يوم عزمتهم عالغداء .. طلبت لها عصير مانجو لانها رفضت تطلب بروحها وبالاخير عرفت انها ما
تحبه .. وتحب الفراوله البرتقال ,, ليمون .. خربز .. بس مانجو لااا .. كنت ابي اعرف عنها اكثر بس هي قليلة الكلام ..
عكس حريم اخواني .. شوي الا سمعت صوت باب السيارة انفتح .. و دخل ماجد .. بقلبي هذا متى خرج تو كان داخل "
ماجد " انقهرت لحظة ما نطق فهد و قال انها ماتحبه يعني هو اللي بعيد عنها و يعرف عنها اكثر عني .. حسيت بغيرة
و قهر ,, قمت خذيت بعضي و رحت الدكان و شريت لها من كل نوع من الفواكه عصير .. بعرف يعني بعرف وش اللي
تحبه وش لا بها لطريقه .. ركبت السيارة وعطيتها الكيس كله .. بدون نقاش "
مشاعل " اصر علي ماجد بالعصير بس انا مااحب المانجا .. بالاخير يوم نطق فهد و ربي خفت قلت اكيد بيشك فيني و
لا شئ .. اصلا فهد وش عرفه وش احب وش لا .. ايه صح تذكرت انه عرف يوم كنا بالمطعم .. طلع ماجد و رجع
وهو بيده كيس كبير عطاني هو .. وحرك سيارته و مشينا .. شفته جاب لي من كل فاكهة نوع .. لا اله الا الله من متى
ماجد يهتم فيني وو لا بأكلي وشربي .ز ما انسى اول يوم لي بالشق هونا جوعانه وهو حرم علي المطعم وراح هو
شلي تغير .. الله يستر .. مااحب التقلبات المتفاجأة " ...
&& بعروس الخليج .. عروس البحر الأحمر ,, شواطئ تمتد حزنااا و تجزر الماا .. ربما الوحدة .. الضياع ..
الامان المهزوز .. بفقدان الحنان .. هي سبابا لكل هذه الحوادث .. لعل هذيه الحوادث هي مفترق لحياة مليئه بالأشواق
و الغرام السامي .. &&
على احد شواطى بحر جدة .. يجلس على رمالها ذاك الفتى الذي احبها منذ نعومة اظافره و اظافرها .. احبها من بين
الجميع ..
فتاتي اخط حبي لك على رمالا مشت عليها اقدامك الرقيقه و لمستها بشرتك الناعمة ..
كم كنتي قاسيه معي و علي .. تعلمين بحبي .. و لكنك خنتي .. خنتيني .. لمااا ؟؟ لما ياوردتي ؟؟
,,,,,,,,,,,,, ورد ,,,, ,,,,
اتجه لسيارته وشبك المفتاح الا نطق المسجل بأعلى صوته يصدح بكلمات حفظها قلبه قبل لسانه لانها تعبر عن مكنوناته
و جلس و الدموع تسيل بدون احساس و لا وعي منه و يغني بهالكلمات بصوته اللي غلب عليه الحزن لفراق من احبها
قلبه ..
تدرين وادري بنفترق
تدرين قلبي بيحترق
حنا اتفقنا في كل شي الا الزمان
عيى الزمن لا نتفق
ولاتزعلي لو نفترق
قلبك خلي
وقلبي انا اللي بيحترق

ياوردة في كل الفصول
يافرح عيى لايطول
قولي واقول
ان كان عندك لي حلول
قولي و اقول
يافرحة القلب الحزين
الوقت يمر ..
ومالك عذر
كانك تبين ننسى العمر ..
ننسى السنين
وانذوب في حب وحنين
تدرين وش سر الحكاية
الوقت يمر .. ولكل شي لابد نهاية
وحنا قربنا من النهاية
ومالك عذر
يابسمة الثغر الخجول
ان كان عندك لي حلول
وان كان ودك نتفق
والا ترانا بنفترق
ولاتزعلي لو نفترق
قلبك خلي
وقلبي انا اللي بيحترق

ياحب .. يادنيا جديدة
يا احلى ابيات القصيدة
ان كان جرحي ما كفى
انزفلك جروحٍ جديدة
وان كان شعري ماوفى
انسى الحكي وانسى القصيدة
يا احلى ايام العمر
كثر الحكي وش بيفيد
ومابقى عندي صبر
والجرح في قلبي يزيد
مالك عذر
يابسمة الثغر الخجول
ما اظن عندك لي حلول
وما اظن ودك نتفق
واحنا ترانا بنفترق
ولاتزعلي لو نفترق
قلبك خلي
وقلبي انا اللي بيحترق
سكت المسجل عن الكلام و الغناء .. لكن العاشق الولهان مازل ينطق بكلمات رفض لسانه الوقوف ..
تدرين وش سر الحكاية
الوقت يمر .. ولكل شي لابد نهاية
وحنا قربنا من النهاية
انتهينا .. انتهيناااااا ..
و جلس يكرر هالمقطع ... كثير كثير كل يوم و كل ليله من زمان و هو مغرم فيها ذوبت عيلة بكاملهااا ..
ذوبتهم كلهم يمكن هم نسيوا بس انا لا .. لا .. مشاعل .. انتي وردة شمعه تنور قلبي بحبه لها بس هالشمعه تحرق
قلبي بحرارة حبها .. كيف انساكي ؟؟ كيف ؟؟؟؟ ليه قلبك عمره ما حبني .. ليه .. ايش ناقصني ؟؟
ليه تزوجتي الغريب اللي ما تعرفين عنه حتى اسمه ونا .. واذا مو انا غيري تمنوكي لهم ليش ؟؟
ليش ما رضيتي بواحد منا و الله لو اخذتي اخووي اللي اصغر عني ونا ادري انه يحبك كان يمكن حسيت بألم اكبر بس
روحي كان رضت ببعدك و انتي قريبه ,, و لا بعدك و انتي بعيدة ..
الله يسامحك ياغلى من عرفت ..
......
&& رواء&&
رواء "بعصبيه " : يعني بتملكي و ورد ما بتقولي لها ؟؟؟
شيخه " بهدؤ" : ايوة .. عندك خيار ثاني ..
رواء : انتي تمزحي صح ؟؟؟
شهد ردت بدل شيخه : هالامور ما فيها مزح رواء ..
رواء" بحدة " : انتي مالك دخل فاهمة .. انا جالسه اكلم اختك ..
شيخه ناظرت شهد بنظرة معناها لا تدخل ..
سكتت شهد رغم انها انقهرت من رواء ..
شيخه : رواء انتي اعلم بالظروف اللي احنا فيها بعدين اختك لا عندها جوال و لا تليفون نقدر نواصلها فيه
و امك اللي هي خالتي مو راضيه تعطينا رقم اهل زوجها يعني ايش فيها لو تبرعت لنا بالرقم كأننا بناكلهم .. كلها دقيقتين
اكلمها فيها .. بس امك عنيدة .. " طالعت رواء اللي انقهرت من كلمتي .. بررت موقفي " : رواء لا تكوني عصبيه
خذي الامور بعقلانيه اكثر دحين مشاعل علمتك انك تكوني هادئه ونا مااشوفك هاادئه مررة ..
رواء: ليش ان شاء الله لا يكون بس ارقص فوق الطاوله و لا اهز وسطي نص هزة عشان كذا شايفتني مو هادئة مرررة
" تقولها و هي تقلدها "..
شيخه " اخذت نفس بقوة .. من جد الله يقويك يا مشاعل كيف اتحملتي هذي البنت و الله جابت لي هبوووط " :
رواء حبيبتي انتي تدري قد ايش احب اختك .. وهي تؤامي .. هذا نصيبي .. يعني تحسبيني فرحانه لا و الله
قلبي ينزف بس انا اتحمل لان صديقتي و اختي مشاعل تركت لي حمل .. وانتي ادرى بهالحمل ..
ماجد و خالتي تولت مسؤليته و لا خلتني لا انا و لا انتي و لا احد فينا يجتمع فيه .. وانتي ما شاء الله عليك متحمله نفسك
بس اللي داايما مشاعل تقولي و توصيني عليها هي دانه .. وصدقت يوم قالت لي دانه ياشيوووخ دانه .. اماانه عليك
دانه .. مالها احد .. انتي تدري يوم تزوجت مشاعل و سافرت ايش صار عليها .. تعبت و حاولت تنتحر .. مشاعل الله
يسامحها دلعتها بقوووة .. ويوم عرفت اني انخطبت بكيت و جريت .. جريت وراها بس طلعت السيارة و راحت ..
ادري انها تعبانه بس مو راضيه تجاوب لا على جوال و لا على تليفون رحت لها البيت مارضت تطلع تكلمني و لا شئ
تعبت معاها انا بصراحه مليت مو قد هالحمل يمكن وافقت عالزواج لانه منفذ لي من مسؤليات كثير .. اعرف اني اهرب
رواء مليت الوحدة .. مليت الضيقه .. اول كنا نتزاور كلنا كنا نضحك مع بعض اجتماعنا مع بعض يهون علينا مصايبنا
اللي ما حسيت فيها الا يوم بعدت عننا مشاعل لان الحين تفرقنا و تشتتنا .. تدري يارواء .. بكل بيت فيه انسان هالانسان

هو شمعة البيت .. هو روحه هو الغزال اللي يلم كل اللي يحبهم وهذي مشاعل راحت و انطفى بيتكم و صار ظلام ..
راحت و خذت روح هالبيت للابد .. انتي عندك شهد بنت خالتك و صديقتك تحكين لها همومك .. مع اني الحين اشوفكم
بعاد عن بعض .. انصحكم ترجعوا لبعض زي أول لان الحياة ما يعيشها الانسان الا مرة .. بكرا بيجي الوقت اللي كل واحد
بيكون له بيت و عايله و بينشغل عالثاني " قاطعتها رواء : زي ما انشغلت ورد عنا " .. كملت شيخه : يمكن
خليكم مع بعض يد وحدة .. ضد الزمن .. و الله يعين دانه .. و يخفف عليها ..
سكت الكل و الصمت كان عنوان جدة المعروفه بمدينة الضجيج و الحركه .. شوارعها زحمة .. اشاراتها
ما اتوقف ابد الا والالف السيارات تنتظر اللي قبلها عشان تسير .. الحركه مازلت و لا زالت ..
و لكن ناس بصمتهم جعلوا البحر يهيج بمعزوفه اتقنها منذ ايام .. فأصبحت امواج البحر هي جواب لكل صمت يعم
المكان و الزمان ..
&& شهــــــد &&
حاسه بتأنيب الضمير .. خايفه من اللي سويته .. مانسى ذيك الليله .. اخر ليله لورد ببيتهاا ..
والكل في زحمة تجهيز الشنط اخذت الكيس اللي فيه ملابس مشاعل و فضيته .. وبدون ما يحس احد
حطيت بداخله الامانه اللي وصاني فيها .... خايفه .. لو مشاعل عرفت عن هالامانه .. ايش بيصير اخاف بسببي اسبب
لها مشاكل .. من قال لي اتهووور .. و امشي وراء قلبي اللي حزن .. مااقدر اشوف اعز الناس لي و هو متضايق و
مااساعده .. كرهتك ياورد لانك سببتي لكثير غيرك الالم .. و بنفس الوقت عذرتك لانك بريئه من هالالم .. مااجبرتي احد
يحبك ..
<<<< السموووحه اختي سووويتي ان زودت بمدح مشاعل ولا ميشو و لا شوشو و لا ورد على قولتك بس هذي انا و
هذي طبيعتي بالكتابه و اذا اخطأت فهذا لان هذي اول كتاباتي
عـــدنـــــــــــــا ..
&& رواء&&
رواء " مالي حجة على شيخه لان العذر معها .. لا مشاعل اهتمت و اتصلت علي ونا اختها و لا حتى ماما بتعطينا رقمها
,, حاولت كذا مرة اخذه منها بس مارضيت .. الى ان صرخت عليا و حلفت علي لو سألتها عن مشاعل و لا على أي شئ
يخصها .. لا ترضى عني لا دنيا و لا اخرة .. كل الطرق اتسكرت بوجهي مو وجهي وبس وجهنا كلنا .. ادري اني
مشيت و كملت حياتي اضحك و ادرس و اخرج و ادخل بس اللي بالقلب بالقلب .. الله يسامحك ورد و يوفقك و يسعدك
لانك تستاهلي انا متأكده انك ماتقدري تكلمي لانك لو قدرتي ما بتقصري ..

^^^

^^^

^^^

&& فيــــــصــــــل &&
اخيرااا يالجود بنجتمع .. باكر بإذن الله بسافر القصيم و اخطبك من ابوك و اخوانك .. ست سنين .. ونا هايم فيك لا ليلي
ليل و لا نهاري نهار .. ومنيب نادم على شئ ..الا على عمري اللي ضاع بدونك .. لكن متأكد لا عرفتي شلي صار لي
بتعذريني بتكونين لي الصدر الحنون اللي يضمني .. ودي ارتااح يالجوود ودي ارتاح ..حطيت راسي عالمخدة بعد ما
صليت ركعتين ربي ييسرلي دربي و خطبتي لنور عيني وحبيبت قلبي نجود .. للحين روحي معك بالقصيم يااهوااي و
راحتي ..
ابتسمت براحه و هدؤ بعد ما وصلت ديرتي الرياض بيومين خلصت اجراءاتي رحت لما المخيم و شفت ماجد هناك و هو
يسولف بروحه وكل شئ فيه تغير .. وينه ماجد اللعوب اللي البسمة و الضحكة ما تفارقه ,, و الوناسه عنوانه .. اصلاا
يوم اسمع اسم ماجد تجيني الضحكة .. الحين اشوف تقاسيم وجهه كلها قساوة و فيه من الحزن .. سمعته ذاك اليوم
بالمخيم يقول بحزن : تعبااان .. حياتي معفوسه

فوق تحت .. ارحمني يااارب .. ارحمني .. شلوون احبهااا وناا بقلبي غيرهااا ... بنجن .. بنجن ..

.... : سلاااامتك من الجنووون ...

ماجد " ناظرته بدهشة " : انت ؟؟؟؟
فيصل : ايه انا يابو نوااف ..
ماجد " بفرحه .. ضم فيصل له و سأل عن اخباره .. و بالنهايه سألته عن حاله و ان حاله موعاجبني بس هو ما رضى
يفصح .. احترمت قراره .. ناشدته عن فهد .. خبرني ان صار له حادث بس الحمد لله عدت بس رجله تجبست ..
تضايقت على فهد لانه اعز انسان لقلبي بعد اخوي الله يرحمه هيثم .. الله يرحمك ياخوي و يدخلك فسيح جناته ..
سألته عن الاهل و عن خالتي ام فهد و خالي ابو فهد طمني عليهم الا وحده غاليه على روحي للحين ما تطمنت عليها
بعرف اذا للحين تنتظرني .. ولا شافت حياتهااا .. و بعدم مبالاة .. شلووون زوج اختك هذاك .. شسمه " وكأني ناسي"
ايه سعود صح ؟؟ هذا سعود زوج اختك الصغيره .. صح ؟؟
ماجد : يا رجال بتزوج اختي من زوج بنت اختي .. تو الناس للحين ما جاها نصيبها ..
ما انكر الفرحة اللي حسيت بها .. الا يوم سألته بسذاجه مقصودة : ما فهمت منو اللي ما جاها نصيبها ..
ماجد : فيصلوووه صاير تنح منو يعني اختي الصغيره نجـ... " سكت "
كمل ماجد رافع حاجب من حواجبه : وانت وش وراك تسأل عن اختي ..
فيصل بتبرير لماجد لانه ذكي حاول يستغفله " : بو نواف شصار لك ؟ انا ماسالت عن اختك .. لو تذكر اني قلت منو اللي
ما جاها نصيبها .. شفيك ياخوي شكلك تعبان .. الا تغيرت نظرته لسكووون و كأنه راح لعالم ثاني ..
الحمد لله بغيت انفضح .. زين يالحبيب بغيتك بمعروف
ماجد " من قبل لا يتم فيصل كلامه " : تم ونا اخوك ..
فيصل بابتسامه فقدها من زمان : ونعم الاخوو .. لاتعلم فهد عن جيتيي بخليها مفاجأة زين ؟؟
ماجد بابتسامه : ابشر ما طلبت ..
فيصل : واذا ما عليك امر بغيت رقم الوالد ..
ماجد : ابشر هذا هو الرقم و ملاه لفيصل اللي سجله بجواله .. بغيت من ابوي شئ ؟؟
فيصل : سلامتك بسلم عليه .. يالله استأذن ..
ماجد : على وين تو الناس ...
فيصل : أبيي الحق صلاة الفجر بمكه ..
ماجد : ما شاء الله بتروح مكه ؟؟
فيصل : أي والله توني من يومين رجعت من السفر و الحين بعتمر ... واجلس لي كمن يوم بمكة ..
ماجد : فمان الله .. لا تنسى تدعي لنا هناك بجوار الكعبة المشرفه ..
فيصل : ان شاء الله .. فمان الله .. رحت مكة و جلست فيها ايام اشكر الله و احمده على كل شئ ورحت المدينه بعد و
زرت قبر الرسول صلوات الله و سلامه عليه .. وصليت بالروضه و دعيت بمسجده صلى الله عليه و سلم
فيصل " غمضت عيوني و نمت بسلام " ...
&& مــــــــــــــاجـــــــــد &&
وصلنا بيتنا بالقصيم .. وقفت السيارة قربت مشاعل من مقعدي و بهمس : اطلع ..
ماجد " بابتسامه " : فيه شك ؟؟ ايه طلعي .. فتحت الباب و طلعت انا و هي .. شفتها تمشي بسرعه .. كأنها بنت هالبيت
و مشتاقه لهم .. ونا لساتني واقف عند بابي اناظرها حتى الباب ما سكرته ..
فهد " حسيت بهمسها .. بس ما سمعتها .. طلعت تمشي شبه ركض للبيت .. حسيت بطفولتهاا .. لساتها صغيرة ..
ابتسمت على طيفها من الزجاج اللي بجنبي ..
<<<<< تضحكون ياولاد عمي بو فهد .. كلن يناظر نفس البنت واحد تكون هالبنت حليلته و الثاني محرمة عليه
وكلكم جتكم النعمة لفمكم واحد تسرع و رفض و الثاني انغصب عليها لكنه ظل يركل بهالنعمة ..
نصيحه حافظ عليها يا ماجد و حطها بعيونك لا يجيك يوم تحس بقيمتها بس اخاف يكون فات الاوان ..
<<< هععععععععع خرعتكم صح .............. خخخخخخخخخخخخخخخخ ..

عدنـــــــــــــــا
&& مشـــــــــــاعــــــل &&
ركضت للبيت .. واطالع حولي ما حصلت احد .. اكيد بحجرتهم ... طرت طيران لحجرة ماما طقيتها بهدؤ اخاف تكون
نايمة .. مارد علي احد .. وووينهم ؟؟ رحت لما حجرة نجود .. طقيتها همبعد ما رد علي احد .. فتحت الباب بهدؤ
الغرفه بااااردة .. وظلمة فتحت اللايت و قفلت المكيف الاخت نايمة قربت منها و جلست بجنبها ,, شلت شعرا عن
وجهها .. كشرت ملامحي .. عيونها منفوخه .. و خشمها احمر .. هزيتها شوي شوي ..
مشاعل : جود .. نجود حبيبتي ..
نجود : همم .. خلص وافقت على تعب .. وش تبون بعد .. ابي انووووووووووم ..
مشاعل " بخوف .. يعني نجود وافقت غصبا عنهااا .. لااا .. ليه يا نجود .. ماجد وافق علي غصب وشوفي حياتنا كيف
ماشيه .. وانتي كمان .. مستحيل .. جلست بجنبها ساكته مااتكلم .. ونا كلي غرابه من هالعايله .. بعد حوالي عشر دقايق
و يمكن اكثر .. تحركت نجود .. تو الناس .. شكلها توها حست ان المكيف تسكر لانها بدت تبعد اللحاف عنهااا ..فتحت
عينها .. شوي شوي طالعتني و رجعت غمضتها و رجعت فتحتها "
نجود : مشاااعل ؟؟
مشاعل " بابتسامه رحمة لنجود" : عيون مشاعل و قلبهااا و رو...
قطع كلامي ماجد " بجمود" : اعتقد هالكلام المفروض يكون لي .. مب لهاا ..
مشاعل " خدودها حمرت ,, احرجني .. "
نجود " بمرح " : والله صاير مجود يغااار .. تطوور سريع في عالم اخوي ..
ماجد " رفع حاجبه اليسار بطريقه جذابه" : لو ماكنتي عروس كان شفتي تطوارات اخوك بعالمه زين ..
ماجد " قربت لها و بستها على راسها " : مبروك عليك متعب ..
نجود " بغصه" : الحين هو مبروك علي و انا لا .. ادري انك تحب منور اكثر مع اني انا اقرب لك منهااا
ماجد " بحنان و حب " : من قال اني احبها اكثر عنك .. نجود تعرفيني زين مااحب اظهر شئ من اللي بداخلي ..
لو قلبي نطق كان قال جود فوووق كل الناس اختي و حبيبتي و قمر البيت و زينته .. افاا عليك تشكين بغلاك عندي
ولا خلاص فهد كووش على كل شئ ونا مسيكين ضايع .. اختي الصغيرونه ما تحبني .. اهئ .. اهئ ...
نجود" فرحت من قلبي على شوفت مشاعل و ماجد .. واللي فرحني زوود كلام ماجد ... خليت راسي على صدرة و
ضماني له .. اااه يااخوي و لو تدري شلي بقلبي .. "
مشاعل " ابتسمت على حركاته هو نجود الله يحفظهم لبعض "
... : الحين هالحب كله لنجود ونا مالي فيه شئ ؟؟؟
التفتنا جميع .. و كنت اول وحده بحكم اني الاقرب رحت لمها و سلمت عليها ..
ام فهد : شلووونك بنتي ؟؟
مشاعل : الحمد لله ماما .. كيفيك انتي ؟؟
&& مشاعل &&
تغدينا كلنا ويابعض الا فهد اللي تغدااا بروحه مع ان نجود حاولت تتغدا معه بس رفض ..


ليه؟أسمع كلام وأحلم معاه وأتشد ليه
فجأة الغرام يطلع كلام عشمني بيه
ومين عارف أكيد قابل غرام تاني ومن تاني أوام حبيت
وليه؟أرضى بعزاب قلبي الي داب من عشئي لي .
أيام جميلة في عمرنا وهانت عليك
حرام ينسى الي كان بينا وينساني ،وأنا بس اللي بفكر فيه
بستناك وبتمنى أعيش العمر كله حبيب معاك
ومش عارفة لأمتى الشوق يخلي هواك بيتمناك
مش نسياك وفي بعادك ليالي حلمت اني بعيش وياك
نسيت كل الي بينا ازاي وبعت هوايا .. و بعت هواك ؟
********
يااااااااااه فاتت ليالي صبرت فيها وخدت ايه ؟
غير الفراق الي انتكتبلي وعشت فيه؟
وغاب عني وفراق حبيبي عشق تاني عزاب مش بالكلام احكي
ايه؟معنى الحياة بعدك حعشها وأحتاج لأيه؟
لو علسؤال بقول في اليوم مئة الف لي؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!
سنين فاتت ولسا عيونك وحشاني ومش بنساك
*********
بستناك وبتمنى أعيش العمر كلو حبيب معاك
ومش عارفة لأمتى الشوق يخلي هوايا بيتمناك
مش نسياك وفي بعادك ليالي حلمت اني اعيش وياك
نسيت كل الي بينا ازاي وبعت هواك؟
ولي تفارق؟ويبعد قال؟
وينساني وروحي معاه
فاتت ليالي صبرت فيها وخدت ايه من بعد هواك؟
&& نجود &&
جلست ويا الاهل كلنا جميع و حتى مشاعل معنا .. سولفنا و ضحكنا .. ياااه محلى جمعة الاهل
احلى شئ بالدينا يوم نكون مع بعضنا ..
&& مشــــاعـــل &&
ما فاتتني نظرات الفرح بعيون نجود اللي تخبي وراها شئ .. صحيح مااحب الفضول بس اذا كان الفضول اني
اريحك يا نجود .. راح اكون فضوليه .. انتظرت لحظه مناسبه عشان انفرد فيها بجوود ..
بعد الغدااء .. جلسنا شوي نشرب الشاي بعدين كل واحد راح لمى حجرته .. و ماجد وهو رايح بعد طالعني
وقال : يالله ..
مشاعل : ماجد بجلس شوي مع نجود ...
ماجد " بتفهم " : زين بتركم .. وراي اشغال بعد العصر .. صحيني لا تنسين ..
مشاعل : ان شاء الله ..
نجود " بابتسامه" : ياهلا و الله بمرت اخوووي .. والله مسيطره عالوضع تماام .. و غمزت لي ..
مشاعل : وانتي ان شاء الله تكوني مسيطره عالوضع ؟؟
نجود " ابتسامتي تبخرت .. حتى مزاجي تعكر " : الحمد لله ..
مشاعل : صدقتي الحمد لله .. نجود .. شرايك نخرج بالحديقه شوووي ..
نجود "بهدؤ" : زين ..
خرجنا ويا بعض .. جلسنا عالكراسي اللي برا بالحديقه ونا ظهري عالبيت و نجود جالسه قدامي ..
مشاعل " دخلت في الموضوع مباشرة " : مستانسه ؟؟؟
نجود " طالعت مشاعل باستغراب .. معقول تكون حست بشئ .. لهالدرجه وجهي شفاف " : ليه هالسؤال ؟؟
مشاعل "بوضوح " : اظن لو كنتي مستانسه كان قلتي ايه الحمد لله .. لكنك جاوبتينني بسؤال و لا شنو رأيك ؟؟
نجود " بارتباك " : مدري شتقولين ..
مشاعل : انتي مغصوبه على متعب و لا شلووون ؟؟ " طالعتني نجود و عينها مفتوحه عالاخير" .. جوود اذا ما تبينه
قولي لي ونا اعلم اخوانك و بعدين ما اعتقد بابا و لا ماما بيغصبوكي على شئ ماتبيه ..
نجود " من كثر التوتر عصبيت " : انتي احد شكا لك هااا ؟؟ منو قال لك اني وافقت غصب .. هااا قولي منوووو ؟؟
مشاعل " بهدؤ " : ولا احد .. استنتجته من نفسي لما يمعتك تهذين في النوم وقلتي انك وافقتي على متعب مثل مانبي
لكن الحين اعتذر منك و اقول لك .. اااسفه .. قمت من مكاني مسكتني مع يدي وقالت
نجود : سامحيني .. " طاحت دموعي و ما تحملت رميت نفسي بحضن مشاعل و صحت كل اللي بداخلي ..
بعدها قصيت عليها كل شئ بالتفصيل الممل "
&& مشــــــــــــاعـــــــــــــــــــل "
انصدمت .. بس اللي صدمني مهي نجود لااا .. انصدمت لاني احس نجود مثلي .. يالله نجود مالها ذنب
بشئ .. يالله لا تحرمها من اللي تحب .. هي مالها ذنب .. انا راضيه بقدري و اللي مكتوب تكفى لا تعيد الكرة
عليها مو ذنبهااا .. تتحمل اخطاء غيرهاا ..
مشاعل : توكلي على الله .. اذا ربي كاتب لك فيصل بتاخذينه بتاخذينه .. لكن ان ما كتب لك ربي لو بتموتين انتي و نا
نسعى وراء سراب ما بنحصله و ان كان هالسراب واقع .. لزوم تمحيه من حياتك لانك لواحد ثاني ..
" اااه يادنيا شوفوا من ينصح .. انا انصحك يانجود و يبيلي من ينصحني .. الله يساعدك على ماابتلاك"
خذيها مني كلمة توكلي على الله فهو حسبك و حسبي الله و نعم الوكيل ..
نجود : و نعم بالله ..
دخلنا البيت بعد ما سألتها عن تجهيزاتها و عرفت انها ما جهزت شئ و اتكلت نهائيا بعد الله سبحانه و تعالى على منور ..
الله يستر .. ماشفت وش شرته منور ...
صحيت ماجد عالصلاة دخل الحمام و توضأ وصلى هو و بابا بو فهد و فهد بالمسجد .. طبعاا مااقولكم عن الاجواااء
اكيد زحمة بدؤ القرايب يتوافدون .. مع ان الملكه باكر بس يالله ما علينا اهم شئ نستانس .. ما شفت ماجد الا بعد العشاء
بكثير يعني عالساعه 11 الا ثلث .. ويوم شفته حزنت عليه شكله ممرمط .. يعني متبهدل .. قربت منه اسأله اذا يبي شئ
الا اشم ريحته وعععععععع .. ريحة خروووف .. على طول مسكت خشمي ..
ماجد " يوم شفتها اتحت و هان علي يومي .. و استانست اكثر يوم قربت مني ,, لكنها لما قربت مسكت خشمها و
ناظرتني بقرف .. اذبحها يعني .. هي وجهها شسووي ابوي ولاني مهمة الذبايح مالت على وجهها هذا ونا مشتاق لها
بوريك شعوله ان مااحرجتك ما ابقة ماجد ولد سعيد الـــ .......... " وبخبث ابتسمت "
مشاعل " لا اله الا الله هذا شفيه يبتسم بسبب و بدون سبب .. اكيد من فرحته بزواج اخته مو مثل اخواني " وصلت
منور بالليل طبعاا ما شفتها لاني نمت ويا نجود بحجرتها و ماجد ما عارض اصلا شلون يعارض من متى انا وهو
زوجين طبيعين .. ياخوفي هالهدنه بسبت ملكة اخته و بعدهه بترجع حليمة لعادتها القديمة ..
طبعا سويت لنجود ماسك طبيعي بالعسل و البيض و الليمون لوجهها .. و غسلته لها بالنشا وموية الورد ..
طبعا حجزت انا وهي لها على كوافير .. طول الليل ما جاني نوم لكني حطيت راسي على جنب
و ماتحركت اما نجود فكانت تتحرك مثل الاطفال بس الفرق انها صاحيه ما نامت سبحان الله ليلة ملكتي نمت بسهووولة
و من بدري ..حسيتها تصيح بهمس .. ما تدخلت لاني احس بشعورها فما حبيت اتدخل ..
للحين اذكر اخر لقاء بيني و بينه و كلماته ترن بإذني .. قطع تفكيري صوت شهقاتها اللي تحاول تكتمهاا ..
ما الومك يالجوود .. هذا القلب ما يعرف بلااه الا اللي خالقه ادعي ربي اللي خلقني و خلقك و خلق الحب اللي بقلوبنا ان
يفرج كربك و كربي وهمومنا اجمعين ...
الهم اميــــــــــــن ..
طبعا صباح اليوم الثاني و على راسي منور تصحيني بهدؤ : شوووشوو اصحي ..
مشاعل : منورة حرام عليكي توني قبل شوي نمت خليني انام ..
منور : لا والله احلفي .. وين تو الناس الساعه سكت ال12 متى بتتجهزين عشان الكوافير ..
مشاعل : الحين .. و نجود متى تصحى ..
منور : شوي و اصحيها .. بعدين انتي وراك ما تنامين عند زوجك ؟؟
مشاعل " سويت لها طاف و رحت لحجرتي انا و ماجد .. طبعااا ماجد ما كان موجود فاخذت راحتي بالحجرة خذيت لي
شووور منعش .. طقت علي الباب منور .. و علمتني انها شرت لي جلابيه حلوووة وبلاه الفستان اللي جبته معي
كان عادي بالنسبه لي أي شئ البسه اهم شئ يكون يناسب هالمناسبه .. رحت معها لما حجرة نجود وكانت بالحمام
و الكوافير تستناها و تستنانا .. شفت اصيل طبعاا ما خلت الغرفه من الضحك دام منيرة و اصيل اجتمعوا خلف الله علينا
خلصت الكوافير من منور اللي كانت جلابيتها لونها اورنج صااارخ .. بس الحق يقال انها قمر كأنها وهج نااار ملتهب
و حتى اصيل خلص مكياجها و كان وااايد حلوو بالنسبه لي كان حظي ان نفس اللي بتصلح الميك اب لنجود هي نفسها
اللي تصلحني .. بصرااحه خفت لا تكثر لي مكياج قمت علمتها من البداية اني مااحب المكياج ثقيل و خاصة لو المناسبه
عائله و بالبيت .. وهي ساندتني برأيي طبعا خلصت من مكياجي و لبست الجلابيه ماقصرت منية لكل وحده فينا شرت
لها اكسسوار يناسب جلابيتها .. و بما ان جلابيتي حمراا و عليها تطريزات سودااء فكان الميك على هالشكل بس
الحلو ان الشدو كان فاااتح صدق انه احمر بس على فاتح بلون الحبحب طبعاا العيون مرسومة بالاسود و هالشئ كبر
عيني زوود .. والروج كنت خايفه احطه لان عمري بحياتي ما حطيت روج احمر خفت اغمر بس الكوافير نصحتني
اغامر دام انها اول مرة اكيد بتطلع لي طلعه .. توكلت على الله و حطته لي .. كان احمر صارخ و مع لون بشرتي
البرونزي اعطاه انعكاس للي يشوفني .. ناظرت بشكلي بالمريا استغربت شكلي احس اني جريئه اكثر من اللزم رغم ان
الجلابيه ساترة هو جد من تحت عالجنبين مفتوح لاعلى الركب .. خذيت سلسلة حمرا هي تبع لليد بس ركبتها بنهاية
ساقي .. الحمد لله اني جبت جزمة سوداء اكرمكم الله و لاكان من وين لي جزمه ..وكانت بكعب رفيع .. كل شئ تمام
بالنسبه لشعري لمته لي كله لفوووق حتى انه مانزلت لي من وراء ولا خصله و لا شئ عكس منور اللي منزلته لها
واصيل عكسنا طلبت عشرها يكون مفتوح مع ان الكوافير نصحتها تلمه فوق بس هي عيت لانها ما تحب ..
طبعا جلسنا نمدح ببعضنا .. حتى نجود جلست تقول بالله عليكم يوم انتم حلوين هالكثر اجل انا شسوووي
ونا العروس مالت عليكم .. ضحكنا عليها كلنا .. نزلنا تحت و كل ساعه تطلع وحدة و ترجع تنزل الثانيه طبعا بالبدايه
نزلت اصيل و منور ,, ونا جلست ساعه الا اصيل طلعت ونا نزلت تقول لي ان الكل يسأل ويقول وين هي. مرت ماجد ؟؟
تصدقين ميتيت غيره منك ياميشوو .. احسن خلهم .. تقول لك منور نزلي عشان يشوفوك لا ينتحرون .. ياربي هذي
على بالاها تشجعني الا ترعبني و لاكأني الا داخله حرب بعدين بدال لا يسألوا على العروس قاموا يسألوا عني
شسوووويت انا بدنيتي عشان الناس تكرهني من يوم تشوفني
نزلت و دخلت مجلس الحريم طبعاا ما انكر نظرات الاعجاب و نظات حقد و نظرات قهر .. طيب ليش ؟؟ ليش هذا كله
والله لو دريت من قبل كان قلت لكم خذوووه هذا الماجد ماابيه بالعافية عليكم .. طلعت منور و نزلت اصيل و شغلت
المسجل و البنات ما قصروا بالرقص بالذات اخوات و بنات اخوات العريس باين عليهم ناس محترمين ..الله يوفقها انشاء
الله .. حاولت اصول معي اني ارقص بس ما رضيت .. ت الوبعدها طلعت فوق لنجود و نزلت منور و جاء الوقت اللي
تنزف فيه نجود ..
بنفس الديرة بالقصيم بلدة العز و الكرامة بلد الشيوخ و التراث .. فيصل وصل و قلبه طاير من الفرحه هذي هي اللحظه
اللي تمناها .. وصلت بيت بو فهد .. استغربت الاجواء كأنه البيت منور و اشوف سيارات مرصوصه .. شالموضوع
ان شاء الله اكو نجيت بوقت مناسب .. دخلت المجلس الا السكوت حل اول من قام هو فهد و هو يحاول يسرع بحطاويه
بس انا اسرعت اكثر عنه و ضمينا بعض فترة مهيب قصيرة ..
فهد : ايااا الثور ترجع و لا تعلمني .. هاااا ...
فيصل : اشتقت لك ياااخوووي .. اشتقت لك ...
فهد " بفرحه " : ونااا زوووود .. ياهلاا والله بخووي و صديقي و اخوي و رفيق دربي اللي قال انه بيسافر لاخوه
كمن شهر اثريه سكن عنده و هاجرنا ...
فيصل بحزن : سعد مات يافهد ...
فهد : وشووووووووو ؟؟؟؟
الا بو فهد من وراهم : حياا الله الغالي و لد الغالي تأخرت يبه ظنيتك بتجي عالمغرب ..
فيصل : اعذرني ياعمي السيارة تعطلت فستأجرت سيارة ليومين ..
بو فهد : معذووور ونا ابووك بالذات اليوم ..
فهد " سكت بعد تدخل الوالد قلت اسأله بعدين شلي صار عليه "
فيصل " بضحكه " : وش المعنى اليوم ؟؟ لا يكون سوااها فهد و اليوم بيتزوج ...
ماجد "بعفويه": وانت الصادق اخت فهد هي اللي بتتزوج ..
فيصل " اخت فهد اخت فهد اخت فهد .. ترددت هالكلمات مو بس بإذني الا بكل روحي
حسيت بزلزال هز كياني .. الارض .. مااشوف الارض .. لا يكون اتعميت .. مسكني فهد بقوة "
فهد " بهمس" : شفيك ؟؟ صابك شئ ؟؟
فيصل : سلامتك مبرووك فهد .. بس اذكر ان كل خواتك تزوجوا ..
فهد " بابتسامه حلوة" : ايه كلهم الا نجود .. واليوم زواجهاا .. على متعب ولد خالي ..
فيصل " خلص .. راحت علي .. راحت علي .. ابي اصيح .. مات اخوي و ما صحت ,, ماتت زوجة اخوي همبعد ما
صحت .. لكن الحين ابي اصيح .. مالي امل بقربهااا .. لو ان اللي يبيها غريب كان قدرت اتكلم بس اللي خاطبها ولد خالها
و اذا تقدمت و حاولت اوقف الخطبه .. وش بيقولون الناس .. ماله حق فيها .. واذا خيروها و وافقت بيتكلمون عنها ونا
اموووت و لا ارضى عليها كلمة .. انت اللي ضعيتها من بين يديك .. تاخرت وااايد و هذي جزاتي .. "
جاء المملك و ملك .. هذا كله قدام فيصل كل ما كان المملك ينطق بحرف كان فيصل يقول وراه كأنه هو المعرس ..
و بعد الملكه اخذ الكل يهني المعرس و بو العروسه و اخوانها ..
فيصل ... بقلبه يقول ... :::
آه ياجود الحزن وياي ..وبالفرحه شحوح..

ضايع بهمومي الغبرا بوسط المعمعه..

آشتكي لوسادتي دنياي واسمعها تنوح..

كأنها بعضي وبعضي وين هو منهو معه؟؟!!

بهمس شبه مكتوم :: من غيرك معه .. معك مهب بس بعضي الا كلي ..
تركتيني جسد بلا روح .. الله يهينك ياغلاااي ..

&& نـــــــــــــــجـــــــــــود &&
خبروني ان الملكة تمت .. واللي خبرني منور .. و قالت لي بتخبرني شئ ثاني بس مب الحين بعد ما يروحون الضيوف ..
بصراحه قلبي قزز مدري ليه .. ما تخيلت هاليوم الا معك يافيصل ..
سلامة قلبك وروحك من هموم تعانيها
حبيبي يحفظك ربي من الدنيا ومافيها
ياواصل قطعي وقاطع وصالي ,,, ارجوك اسمعني وكلمه وجاتك
أفهم كلامي ترى يكفي صدماااات
أغليك لكن قدر ربي يفرض كلامي
من هاللحظه لزوم تبعد عن حياتي ... رفضت اشوف متعب اليوم .. والتزمت برفضي و بالنهايه رضت امي و قالت تكلمه
..و هذا اللي صار .. زفوني لتحت و شغلوا الاغاني يرقصون .. وهنا عييت ارقص الا لما مشاعل ترجتني و خذت بيدي
رقصت معها و شاركونا البنات و معهم منور و اصيل الا انسحبت منور لان جاها اتصال .. طبعاا انا الوحيدة اللي انتبهت
انها خرجت .. يمكن لانها قبل علمتني انها بتخبرني عن شئ .. وقلبي يقولي عن فيصل .. فعيوني تتابعها طوال الوقت
&& مشــــــــــــــاعــــــــــــــــل &&
مشاعل "شوي الا دخلت و سكرت الاستريوا و قالت ياحريم تغطوا طبعاا الا خوات العروسه و امهم و عمتهم .. و الكل
تغطى و رحت بجيب غطوتي و عباتي بس منور قالت لي : لا انتي معنااا .. تراك الاهم بينااا " و غمزت لي "
ما عطتني فرصه اتكلم لان اللي دخل جمدني بمكاني ..
حزرتم من هو ايه .. هو ما غيره ..
,, مـــــــــــــــاجــــــــــــد ,,
غريبه وشدخله بين الحريم ؟؟
قرب ماجد من نجود اللي استقبلته بابتسامه عريضه و مدري وش قال لها باذنها وهي ضحكت بفرحه و مرح ماشفتها
عليه من يوم جيت القصيم .. وهنا اشتغل المسجل و انطفت الانوار و تولعت كشافات اربع مب كبيرة جهتي ..

^^^

^^^

^^^

مشاعل&&ماجد&&مشاعل&&ماجد&&مشاعل&&ماجد
**** &&&& ****

مر بقربها و قال"بابتسامة ذوبتها وكأن هالابتسامة تنويم مغناطيسي " : اتحــــــدااااك
ولف الشماغ على وجهه وصار ملثم .. قام يرقص .. وهو يأشر عليها ..
لي صاحب خذني بزينه عن كل مزيون ورعبوب
روحي غدت نظرة رهينة والقلب من نظراته يذوب
"وكأن الكلمات توصف اللي قدامه
اللي هي مشاعل .. وكأنه يقول لها بلغة العيون هذي لك .. لانك انتي هي كلمات الاغنيه وانتي بعد معانيها
هالشئ جذب مشاعل و انشدت له و قامت ترقص معه بطريقه جدااا روووعه قليله بحق هالثناائي الجميل"
لي صاحب خذني بزينه .. بزيـــنه .. عن كل مزيون ورعبوب .. رعبوب
روحي غدت نظرة رهينة والقلب .. والقلـــب من نظراته يذوب .. يذوب

غض يعيش اول سنينه ومن الدلع له طبع واسلوب
غض .. غض يعيش اول سنينه ومن الدلع له طبع واسلوب
خطر علي ان شفت عينه من نور حسنه امزع الثوب

"قرب من عيونها بالحيل وبحب بعد وكأنه بيمزع ثوبه "

الشمس في طلعة جبينه .. جبيــنه والليل وسط العين مسكوب
الشمس .. الشمـــس في طلعة جبينه والليل وسط العين مسكوب
والخد ينفح ياسمينه مثل الشفق في حزة غروب

" لمس خدها بخفة وشم يده اللي لمست خدها و باسها "

لي صاحب خذني بزينه .. بزيــنه عن كل مزيون ورعبوب .. و رعبوب
روحي غدت نظرة رهينة .. رهــينه والقلب من نظراته يذوب .. يذوب
عوده شراة الموزلينه فارع ورويان ومسلوب

" لف حولها و لمس يدها اليسار ولفها حوله وتركها وهي بداخلها ما تبيه يتركها "

عوده شراة الموز لينه فارع و رويان ومسلوب
تكسيه الاوصاف الحسينة ومن المعاني لابس ثوب

" شبك يدينه ببعض واشر على قلبه و كفوفه متشابكين وبعدها رفع يدينه كأنه بيقول ربي يعيني انا مب هي "

قلبي معاه ..ربي يعينه .. يعيــنه عليه صابر صبر ايوب
قلبي معاه ..ربي يعينه عليه صابر صبر ايوب
مجبور يتحمل ظنينه لو هو غدا بالحب مشغوب

" ابتسم على هالجمله من الكلمات .. "

لي صاحب خذني بزينه..بزيــنه عن كل مزيون ورعبوب .. و رعبوب ..

روحي غدت نظرة رهينة .. رهـــيــنه والقلب من نظراته يذوب .. يذوب

" قرب لمها وهنا مع سكوت الاغنيه و ضح لهم اصوات الجمهور اللي حولهم ,, واللي حنا عارفينهم "

منـــــور: صــــلوا عالنبي ...
الكل واولهم منور و اصيل و نجود .. الا نااس حسبي الله عليهم : الف الصلاة و السلام عليك ياحبيب الله فهد ..
منووووور .. شغلت هالاغنيه .. ضحكتني حسبي الله على ابليسها هالبنت تفهمني بدون لا اقول كلمتي .. ابتسمت لها
بامتنان ..
يارب وش هالجنون..اللي سكن دمي ..
خلاص مافيه طاري غير طاريها
غير طاريها ..
هالأدميه اضيع ان شفتها يمي..
واتوه في كلمتي وافقد معانيها..
أفقد معانيها

هي خاربه خاربه خلينا نعميها ...
يارب وش هالجنون..اللي سكن دمي..
خلاص مافيه طاري غير طاريها
غير طاريها ..

هالأدميه اضيع ان شفتها يمي..
واتوه في كلمتي وافقد معانيها..
أفقد معانيها
يارب وش هالجنون..اللي سكن دمي..

خلاص مافيه طاري غير طاريها
غير طاريها ..
والله ..
هالأدميه اضيع ان شفتها يمي..
واتوه في كلمتي وافقد معانيها..
أفقد معانيها
هي خاربه خاربه خلينا نعميها

مرات كني طفل أقول ياعمي
واكره انا الساعه اللي شفتها فيها
وان شفتها أذكر الرحمن واسمي..
واصفي النيات اللي كنت ناويها
مرات كني طفل أقول ياعمي
واكره انا الساعه اللي شفتها فيها
وان شفتها أذكر الرحمن واسمي..
واصفي النيات اللي كنت ناويها
هي خاربه خاربه خلينا نعميها
ياليتني احفظ الفرقى مثل أسمي
وادوس قلبي وارده عن خطاويها
هاتي همومــك وحطيها على همي
ياليتني احفظ الفرقى مثل أسمي
وادوس قلبي وارده عن خطاويها
هاتي همومــك وحطيها على همي

هي خاربه خاربه خلينا نعميها
خلينا نعميها ..
هي خاربه خاربه خلينا نعميها
خلينا نعميها ..
هي خاربه خاربه خلينا نعميها
خلينا نعميها ..





ياترى هل بيجتمع شمل مشاعل و ماجد بعد هالتطور الكبير ؟؟؟ ولا القدر ضدهم هالمرة بعد ؟؟ ويمكن مو القدر يمكن
الناس اللي حولهم ...
وش سر سفر فيصل ؟؟؟ اخوه سعد مات شلووون ؟؟
محمد وسر بومحمد وحبه لمحمد ولده لدرجة انه يفضل ينادى بابو محمد ؟؟؟

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 11:45 AM
الحلقة الثانية و الثلاثون :


" كأنك يابو زيد مــــا غزيت "

يأست من الفرح في موسم فيه الامل كسلان *** رفعت الرايه البيظا لحزني وارتمى فيني


&& مشـــــــــــاعل &&
انا بحلم و لا علم ... ماحسيت بروحي الا ونا معه بوسط الزحمة و الناس حولنا عيوني تعلقت بعيونه ..
صدق ما اعرف شلون تكون عيون المحب بس مدري ليه حسيت وقتها انه يحبني .. احساس خالجني
بإن ماجد مستحيل يكرهني و لا حتى يحقد علي .. حسيت بفرحه تلبستني يمكن بشوق ووله مدفون
من زمان .. ظنيت هالشوق و الوله و المحبه و الحنين اندفن من يوم تركني اللي عشقته ..
اللي عطيته نفسي و روحي اللي وهبت له روحي .. كان كل همي هو .. لكن ماجد غير ..
ماجد اللي عرفته الحين غير عن اول ..
روحي تمردت عني و استجابت لندائه..
وودي اروح له و ماارجع الا بكفني .. احساس حلووو اكثر و اجمل عن أي وصف ..
ماابي هاللحظه تنتهي .. سألت نفسي ..
مشاعل : تحبينه ؟؟؟ اعترفي ؟؟ انك تحبيه مو من الحين مو من هالحظه لااا يامشاعل انتي تحبينه من يوم عرفتيه
رغم كل كلامه و جروحه بس دخل قلبك .. واصبح المالك ... انتهت الاغنيه و غمضت عيوني استشعر كل لحظه حسيت
فيها بهالاحاسيس الفياضه اللي اثارت حواسي .. خايفه افتح عيوني و ينتهي هالحلم و ارجع وحيدة مكروه مثل قبل ..
لكن حسيت بخطواته وهو جاي من وراي .. شلون اوصف ؟؟

&& مـــــــــــــــاجــــــــد &&

فرحتي اليوم فرحتين .. فرحتي بملكة اصغر خواتي الغاليه نجود .. و فرحتي بحياتي الجديدة اللي ناوي فيها باستقرار
روحي معاها .. ايه مع مشاعل ,, شعولتي غلاااي .. استانست لما استجابت لي و رقصت معي .. سبحان الخالق
الجميل جميل .. حتى رقصها حلوو كلها هدؤ و نعومه كأن الحسن ماخذ منها .. وقفت الاغاني وغمضت عيونها
يانااااس ما اتحمل اشوفهاااا و لا اكلهااا <<<< حشى جالكسي هي لووووووووول
ظليت اناظرها بعدها قربت منها مابي افزعها و لا ابيها تستحي .. اسندت ذقني على راسها بعدها
حسيت بتوترها لان كل الناس حولنا ,, انا بعد حسيت ان الوقت و المكان غلط قمت قلت باذنهااا طلعي برا بعد عشر
دقايق زين انتظرك بحجرتنااا .. لاحظت بجانب وجهها تصلب فكهااا .. <<< وجععععععع شايفتك غوووول يامال
الغيلاااان ..
&& مشـــــاعل &&
مافيه نفس .. قلبي كان يدق بقووة يوم قرب وحط ذقنه على راسي وقال لي بعد عشر دقايق اروح له الحجرة بعد عشر دقايق
هنا حسيت بالعرق يخرج مني اعوووذ بالله خايفه .. وش يبيني فيه الحين ؟؟ اختفى ماجد ونا كل ماا يطول الوقت خوفي
يزيد .. جتني ماما ام فهد اشوفها تكلمني بس بصراحه ما فهمت شئ اصلاا ماسمعت شئ عشان افهم شتبي
ابتسمت لها بهبل .. شوي الا منور خبطتني على راسي وتقوول : هيه انتي هذا كله سواه فيك خالي .. ياحرمه
خلك قووويه مب رجال اللي يقلب حااالك ...
مشاعل " سااااكته " ..
منور : لا حول و لا قوة الا بالله .. يابنت الناااس تراه عادي وبعدين مشي بسرعه لا تتأخرين ترا بيملووون النااس ..
مشاعل " بصصدمه( ظنيت ان منيرة تدري عن اللي قاله ماجد لها تو قبل شوي ) ,, وشش عرفها منورة .. ياويلي لا يكون ماجد علمها انه ناداني والله منيرة ما تتركني الا لما اروح
له "
منور: اسم الله عليك ليه تناظريني كذا انتي ووجهك يالله اشووف روحي ترا من ساعه وهم بالتليفون ..
مشاعل "باستغراب" : تليفوون ؟؟؟ وايش دخل التليفون فيني ؟؟.
منيرة : قلت لك منتيب صاحيه .. من الصبح جدتي جاتك تقول لك ان اختك عالتليفون اتصلت تبيك ..
مشاعل " بفرحه " : اختي .. اختي .. تقصدين اختي روااء ؟؟
منيرة : ليه عندك غيرهااا ؟؟؟
مشاعل "بست منيره على خدها و رحت" : ايه عندي غيرهاا و انتي من ضمنهم و غمزت لها و ركضت
للتليفون"
مـــــــــــــاجد " هذي بلاهااا تاخرت ؟؟؟ قلت لها عشر دقايق مب نص ساعه .. طلعت من الحجرة اشوفها و لا اشوف
منور تناديها لي ,, الا اسمع صوتها برقه طالعتها كانت بالصاله اللي بين حجرتنا و حجرة نجود طالعتها بحب بس
ملامحي مسرع ما تغيرت من اللي سمعته "
مشاعل : هلا والله باغلى ما عندي ..
رواء " بشووق " : لو من جد اغلى ما عندك كان ما هنت عليكي لا انا و لا شيوخ و لا دانه حتى شهد .. ورد
لهالدرجة نسيتينا .. حتى تليفون واحد ما رفعتيه و اتصلتي علينا .. تدري انا من يوم اخذت جوالك و نا ارد حتى عالارقام
الغريبه ,, اقول يمكن ورد بتتصل .. بكل مرة اقول هذي هي .. بس انتي حتى ما افتكرتينااا .. نستك الدنيا اختك و بنات
خالتك ..
مشاعل " بحزن ممزوج بحنان " : هذا كله بقلبكم .. لهالدرجه انا بنظركم ناااكرة لوجودكم .. حبــــي .. تدرون وش
يعني حبـــــــي .. انتم حبي و حياتي انتم الاصل و الباقي فرووووع ..
حبيبي .. اشتقت لكم مررررة ...
رواء"بغصه" : ونا كمان ... " جلست تبكي " ...
مشاعل : الو حبي .. الو ...
شيخه "بزعل" : والله اذا هي حبك انا ايش؟؟
مشاعل "بضحة رقيقه " : انتي تؤم روحي .. انتي ابوي و امي و اختي و اخوي و صديقتي و صديقي و كيرلفريند و
البويفرند .. وش تبين بعد اكثر ؟؟
شيخه : وصايرة تتكلمي زيهم .. هااا ..
مشاعل "بدلع متعودين عليه " : ليه مب حلو كلامي و لا صوتي ما صار يأثر عليكم مثل قبل ؟؟
شيخه " تضحك " : اشتقت لك و لكلامنا و جلساتنا موووت ..
مشاعل : ونا كمان .. الله يسعدكم و يخليكم لي و يخلينا لبعض ..
شيخه: اللهم امين
مشاعل " برقه " : حاطين السبيكر صح ؟؟
شيخه : ايوة صح ؟؟
مشاعل : طيب قفليه ..
شيخه " بابتسامه حلوة " : ان شاء الله ..
مشاعل "بهدؤ" : خبريني .. وش اللي بخاطرك ؟؟
شيخه " بتنهيدة راحه " : فهمتيني حتى و انتي بعيدة ..
مشاعل "ابتسمت بمحبه,, هذا كله بحضور ماجد اللي ما تعرف عن وجوده مشاعل " : نسيتي انك تؤأمي
علميني ؟؟
شيخه : انخطبت ...
قاطعتها مشاعل بفرحه : و الله .. مبروووووك ياااروحي .. مبرووووك ..
شيخه : الله يبارك فيكي .. تدري يا مشاعل ما كنت حاسه بفرحه دوبني بس حسيت بفرحةخطبتي .. اسمعي الملكه
بكره .. تقدري تجي ؟؟
مشاعل " و ملامحي راحت حزينه " : مقدر قلبي ..
شيخه : ليش .. ليش ما تقدري .. نسيتي انك وعدتيني بملكتي بتكوني معايا انا زي ما وعدتك نفذت كنت معاك بملكتك
حتى بزواجك .. حرااام مشاعل .. حرااام ..
مشاعل "بحزن " : ما عليه ان شاء الله اذا قدرت اجي بجيك .. بس باكر ما اعتقد لان ...
وهنا ما حسيتا لا باحد لطش مني سماعة التليفون بقووة ( لطش = خذا مني ) طالعته الا هو ماجد ..
بس الي اشوفه نفسه ماجد اللي قبل مب ماجد اللي تو قبل شوي كان معي يرقص .. ملامحه تدل على ان بركان بينفجر
على راسي .. بلعت ريقي بصعوبه ..
ماجد " كنت اناظرها بحب ونا ناوي على حياة حلوووة .. بس هي ما تستاهل .. تكلم من و بهالوقت الساعه 1 الحين
لا و تقول قلبي و حبي و تؤام روحي بعد .. على بالها ماافهم اناا تسوي نفسها تكلم حرمه ..
من تعرفها عشان تكلمها
الحين و بهالوقت .. فقدت السيطرة على نفسي .. و خذيت منها السماعه على غفله و قلت
ماجد : الووو .. الوووو " صارخت بقوووة .." .. الووويالنذل ما تسووولف ...
انقطع الخط بوجهي ... فار دمي لاقصى حد ... مسكتها من ذراعها و شديتها معي للحجرة ورميتها داخل الحجرو و قفلت
الباب وراي ..
مشاعل " شدني مع يدي و رماني بالحجرة .. ذراعي المتني من مسكته .. كنت باشد خوفي منه هذا مجنون اكيد مجنون
مرة حنون .,, مرة حبيب ,, مرة شكاك ,, و قاسي ,, مو عارفه اتاقلم معه ,, مو عارفه "
ماجد " بصوت حاولت قد مقدر انه يكون واطئ " : من كنتي تكلمين قبل شووي ؟؟
مشاعل " من الخوف ما رديت عليه ,, ظليت صاخه "
ماجد " نزلت لمستواها عالارض و رفعت وجهها ونا ماسكها مع فكها بقوووة اضغط عليها وارفعها معي ووقفت ,, تكلمي
مع من كنتي تسولفين ؟؟ ما تتكلمي ..
مشاعل " بالم " : اتركني ماجد .. انت تألمني ..
ماجد " ضغطت عليها اكثر عشان المهاا ازووود مثل ما المتني " : تكلمي .. "صرخ بقوووة " : ماااقلتي ,, تكلمي ..
مشاعل : انت تشك فيني ؟؟؟ "بقهر" انت مررريض تعرف ايش يعني مريض .. اسمح لي اقووولك اللي يشوف نفسه
ناقص يحسب الخلق مثله ..
ماجد " عطيتها كف و وراه كف ثاني و ثالث .. مدري كم كف عطيتها اللي اعرفه اني ماسكها بيدي اليسار و اضربها
باليمين .. ماحسيتها الا طايحه بالارض كنت بضربها ازووود من كذااا .. لكن وقتها حسيت الضرب ما بيكفيني الا اذا ذبحتها ..
و طلعت من الحجرة بكبرهاا لبرا البيت ...
مشاعل " ما تخيلت بيوم اني بنضررب هالكثر .. ضربني مد يده علي طقني .. دموعي سالت على خدودي مطر فسخت
ملابسي بالحجرة و خذيت منشفتي و البجامه دخلت الحمام اكرمكم الله ونا تحت الدش الم نفسي بقوووة .. اصيح ..
و اصيح .. تعبااانه .. تعبااانه .. ارحمني .. ارحمني .. ساعتين و لا ثلاثه ما اذكر كم من الوقت ونا تحت الدش
يوم حسيت الصداع خف وهدء صياحي لفيت المنشفه على جسمي طالعت بالمرايا شفت خدي شلون ورم
ما الومك يا ماجد منت اول واحد يمد يده علي .. الله يسامحكم ..

&& نجـــــــود &&

خلص الحفل .. ما انكر اني استانست .. واللي ونسني الحب اللي بعيون ماجد و مشاعل ..
الحمد لله انه قدر يحبها مع اني كنت خايفه ما توقعت بهالسرعه يتعلق فيها الله يوفقهم
و يسعدهم .. تذكرت منور يوم قالت لي بتعلمني شئ .. وش كانت تبي .. الحين اكيد نايمه مع زوجهاا .
باكر الصبح بتصل فيها و بسألها ..

&& منــــــــــــور &&

صحيت من نومي لاجل ضي هذا يصحى لي باخر الليل يبي ماي ..
حصلت ماجد تحت بالمطبخ ...
منور"باستغراب" : انت وش تسوي ترا شوي و بيأذن الصبح ..
ماجد " لا حوووول و لا قوة الا بالله هذي ربي مسلطها علي " : ....
منور "بشك ": ماجد شفيك صاير شئ ؟؟؟
ماجد " انا لو جلست دقيقه بعد بتكشفني,, احسن لي اطلع " : ....
منور " باستغراب هذا صابه شئ .. لاااا يكون تهاوش مع مشاعل .. هذا وراه ما يركد كل مااقربه منها يبعد باخلاقه
الخايسه .. خذيت كاس ماي ووديته لضي ونام .. بعدها رحت لما الصاله اللي بين حجرة ماجد و
نجود بروح اشوف ماجد شفيه الا قابلته بالصاله وهو ماسك سماعة التليفون يناظرها مدري شلوون ..
منور"بهدؤ " : ماجد وش تسوي بالسماعه من ساعه و انت تناظرهاا ؟؟
ماجد " افزعتني حسبي الله على عقلها " : وش بصلح باكلها يعني ...
منور " رفعت حاجب و حاجب لا ,, مثل ماجد " : مجود بلاك انت و مرتك ناوين عالتليفون هي و معذووورة
اختها و ما كلمتها من زمن بس انت وش تبي بالتليفون في هالوقت لا يكون عندك اخت بتكلمها بعد ؟؟ " قلتها بتريقه "
ماجد " اختهااا ... " : وش قلتي ؟؟؟
منور : لا والله عقلك مهوب معك .. اروح انام ابرك .. كنت بروح حجرتي الا مسكني من ذراعي
ماجد : وش قلتي تو ؟؟
منور : بلاك مجود ما قلت شئ ...
ماجد : قلتي اختها و ما كلمتها من زمن ؟؟؟ من هي ؟؟
منور : من يعني ؟؟ مشاعل كلمت اختهااا ..
ماجد : اختهاا ؟؟؟
منور : ايه اختها رواء و بنات خالتها على مااعتقد ..
ماجد : وانتي شدرااك ؟؟
منور : مب مصدقني .. جدتي ردت على التليفون و علمت مشاعل بعد ما طلعت انت من المجلس لكن شوشو ياعيني من
بعد ما تركتها انت وهي ذايبه و مانتبهت لكلام جدتي .. علمتني جدتي ان ناس يبونها عالتليفون سألتها من ؟؟ طبعاا
جدتي قالت لي مالك خص يا ملقوفه " و بابتسامة خبث " .. رحت لما التليفون و عرفت من و ناديتها لاجل تكلمهم ..
فهمت ..
قال لي ماجد : روحي حجرتك ..
منور : اول قل لي شلي صار و خلاك كذا .. ماتشوف شكلك شلون صار تو قبل شوي حليلك تهبل الحين ..
قطع كلامي "بصرامه " : طلعي حجرتك لا و الله اطلعك عليها و انتي بعكاااز يالله اشوووف ...
منور " طبعا رحت بدون نقاش اعرفه ان قال فقول و فعل .. ونا كلي فضول شلي غيره بعد ما كان مستانس ونا متأكده
ان مشاعل لها علاقه لانها الوحيده بهالوقت اللي قادرة تقلب ماجد " ..

&& مـــــــــــــــــاجــــــــــــــد &&

جلست عالكرسي .. و كفوفي تضم راسي .. شلي سويته .. من قبل لا ابني هدمت .. استعجلت و ظنيت فيهاا ..
يا و يلي .. وياويلي من حالي .. ما بتسامحني .. ظلمتهاا .. كله من ابليس لعنة الله عليه .. شكيت فيهااا
منيب قادر انسى كلامها يوم مرضت .. عقلي يقول لي انها تعرف واحد .. ليه يا ماجد ما تنسى ..
نسيت بس الشيطان الشيطان اعووذ بالله منه .. مالي وجه اعتذر منهاا .. جلست حول النص ساعه بعدين تشجعت
وقفت و رحت لها بتردد وصلت الحجرة و بارتجاف فتحت الباب ما حصلتها رحت لباب الحمام شفته مردود فتحته
ما حصلتها .. خفت .. اول مرة احس بشعور الخوف .. بعدين طالعت بالبلكون مسكر و خرت الستارة شوي حصلتها
جالسه عالكرسي و شعرها مبلوول وضامه رجلينها لصدرها و مسنده ذقنها على ركبهاا .. تطالع لبعيد ..
تذكرت يوم شفتها بالمزرعه .. احساس حلو خالجني ذاك الوقت يوم تكون بين يدينك لوحة سبحان من رسمهااا
و الاحلى بهاللوحه انها شفافه و رقيقه تجذبك تكون حاميهاا .. تخليك غصبن عنك الجدار المنيع اللي يحيطها و بنفس
الوقت تكون اقسى من عرفت هو انت ...>>>>> فهمتم شئ انا لااا .. هعععععععععع ..
فتحت باب البلكون .. بهدؤ .. طالعتها وجانب وجهها مغطى بشعرها الطويل ..
مشاعل " كنت ادري انه هو ,, ليه فيه احد غيره بيطب علي وقت ما يبي الا اذا كان هو .. "
ماجد "قربت منها و جلست بالكرسي اللي بجنبهاا .. هني هي قامت ,, لهالدرجه مو طايقه وجودي لحقتها وهي داخل
الحجره مسكتها مع ذراعهاا .. "
مشاعل " قبض على ذراعي و حسيت بقبضته بقلبي ,, غمضت عيوني بحسره على حالي
شسويت بدنيتي عشان اتألم بدال المرة مرتين ,, ليه كل من احبه ما يبغاني .. يوم شفتك اليوم و شفت نظراتك
تلونت الدنيا بعيني بعد ما كانت ابيض و اسود .. صار لي امل بحياة جديدة معك .. قلت يمكن ليش لااا ..
يمكن حس فيني و بحبي له .. يمكن انغرم فيني .. بس لااا ماحبيتني قبل عشان تحبني الحين .. كنت و مازلت بنظرك
وحدة ما ربوها اهلها ,, الشك بدمك يا ماجد .. واذا انوجد الشك بطل الحب .. بعد فترة مهيب طويله تكلم بس ما خليته
يكمل كلامه ,, كفايه جروح وش بيقولي اكثر عن اللي قاله "
ماجد " منيب قادر اقول شئ كل اللي ابي اقوله بح .. طاار .. يااويلي منك بالاخير نطقت و ياليتني ما نطقت "
ماجد : انا .. انا اســـف مــاكــان قصــ ....
مشاعل " لفيت وجهي و جسمي كله له و طالعته قربت له اكثر و اكثر و قلت " : انت مو اسف ..
انت و لا شـــــــئ بدينيتي ,, و لا شـــــئ .. و لا شئ .. ظليت اكررها مو عشان ااكدها له لا كررتها عشان احفظهاا
و انفذهااا .. كررتها ااكدها لنفسي قبل لا ااكدها له .. ابتعدت عنه بهدؤ ونا ما زلت اكررها و اقولها بصوتي الى ان
وصلت للسرير و خذيت لي لحاف بدون مخدة و رحت لما الكنب ونمت عليه ونا جالسه لانه ما فيه بالحجر ة الا كنبتين
فرديه و غمضت عيني و نمت بسهوووله .. كالعاده لما تصيبني صدمه و لا مشكله هذي عادتي النوم عندي ابلغ طريقه
ماجد " ذبحتني كلمتهااا .. انا و لاشئ .. و لا شئ بالنسبه لهااا .. ونا الغبي اللي كنت تو بعترف لها بحبي .. لكن لحقت
نفسي ..
&& الساعه 10 الصباح &&

صحيت على طق الباب هذا صوت منيرة و اصيل .. ياويلي لو شافوني هنا نايمة وش بيقولون ...
منيرة : شوشو و الله لو ما تفتحين بندخل بعد لما 10 ...
1 ...
2 ...
3 ...
4 ...
مشاعل " ركضت بسرعه عالسرير و رميت نفسي عليه و تلحفت بالبطانيه غمضت عيوني بقوووة "
ماجد " سمعت اصوات و ماوعيت الا من هز السرير فتحت عيني الا احد بجنبي وما كان هالاحد الا هي ما غيرها مغمضه
عيونها .. لكن واضح عليها انها صاحية .. بغيت اقولها وش جابك عندي بس سمعت صوت منيرة تقول لاصيل ..
طلعي برااا لا يقووم ماجد و يبهدلنا ..
اصيل : اصلا هو شدراه ترا نومه ثقيل ..
منور : قسم بالله لو صحى ماجد بقوله انك انتي اللي صحيتيني و جبتيني هنا ..
أصيل : انزيين .. خلص علميه و الله انك جبانه .. شفيها يعني بشوف حبيبي ماجد شلون يوم يكون زوج .. حرام يعني ..
منيرة "بنص عين " : لا و الله احلفي .. والله انك غيرانه مني على سالفة مشاعل بالمنشفه يوم قصيتها عليك .. تموتين
و تكونين مكاني ادري فيك...
أصيل " بغيره " : من قال .. بعدين انتي بكل شئ تحشرين نفسك .. اصلاا انتي ملقوفه اما انا فلااا ..
منور : لا والله احلفي ... اجل وش تسوين الحين ؟؟؟
طبعا منيرة و أصيل جالسين يتهاوشون حسبالهم صوتهم رقيق و واطي ما دروا ان كل شئ قالوه مشاعل و ماجد
سمعوه ..
بس وش قالوا بعد ما قدروا ثنيناتهم يسمعونه لانهم تاهوا بنظرات بعض ....
مشاعل " لما سمعت كلامهم انقهرت من منيرة الدبااا تحكي عني و عن ماجد و اكيد اشاعات .. و الله لا ااوريها
فتحت عيني من القهر بقوووم و اعطيها على راسها بس يوم فتحت عيني شفت ماجد قدامي يطالعني بغيت اصرخ
بس ماجد سكر لي فمي بيدة .. هذا شدخله معي باللحاف .. شكلي يوم تلحفت غطيته معي ..
ماجد " من البدايه ونا اطالعها تهت بنظراتها .. حلو لحظة
اشوف عينها تايهة .. حلو لحظه اكون بقربها .. ما يفصلني عنها الا كم سنتيميتر ..
لكن سوالف منيرة و اصيل صحتني قسم بالله لاوريكن يابنات اخوي و اختي ..
صبروا علي .. و الخبله مشاعل كانت بتصرخ لو ما مسكت فمها و سكرته .. يعني و لا كلمة ..
و اسمع أصيل تقول : منور بالله عليك عمي حلووو و لا مشاعل احلى منه ؟؟؟
سؤال حيرني للحين ابي اعرف ..
منور : اصول سؤال اغبى من الغبيه اللي قدامي يالله اشووف طلعي لا يقوم علينا و الله لا يذبحنا .. بعدين ما حصلتي الا
راسه تتكلمين عنده ..
اصيل : ما بطلع الا اذا شفت شكلهم و هم بجنب بعض شلوون ..
منيرة : ياابنت استحي .. للحين ما تزوجتي وانتي صايعه لعنبو دارك هذا اللي تعلمتيه ..
أصيل " بهدؤ و درايه تشيل اللحاف عن مشاعل و ماجد ومنيرة يدها على فمها من الخوف "
ماجد " والله العظيم بغيت اقوم ساعتها و اطقهم طق ما قد خذوه بحياتهم لو ما مشاعل مسكتني مع يدي اللي قفلت فمها
فيه بهدؤ و حطت يدي على خصرها و ترجتني بعينها اسكت غمضت عينها ونا بعد و القهر فيني .. بتشوفون بربيكم و
اسنعكم و تقولون ماجد قال "
أصيل شالت اللحاف عن ووجههم لنص جسمهم .. البنت سرحت برومانسيه : منووور بالله من احلى ؟؟
منيرة تسحبهاا مع ذراعها : مشي معي الله يااخذك .. مشي ..
واصيل مب راضيه تخرج : اول شئ قولي لي من احلى ؟؟
منيرة " بصراحه " : مشاعل احلى مية مرة عن مجوود
أصيل " بدفاع " : بس عمي حبيبي وسيم و كل بنت تتمناه ياليت الاقي كوبي منه ..
منير" بطنازه وهم واصلين لعند الباب" : نفسي اعرف وش اللي مخليك مغرمه فيه و الله اذا عالشكل فيه الاحلى .. اما
عن الاخلاق فاسمحيلي .. و انقطعت اصواتهم لانهم خرجوا و سكروا الباب وراهم ..
مشاعل " افففف وش هالحر ... قمت من سدحتي بنفس الوقت انا و ماجد و خبط راسي براسه "
مشاعل "بالم ماسكة جبهتها " : اااوج .. ماتشوف انته ..
ماجد "بحدة " : غبيه ما تشوفين .. عمياء ...
مشاعل : لا تسب فااهم .. " طالعني بنظرة ,, هذا يبي يخوفني بس ما راح اخاف منك من بعد اليوم "
ماجد " تراددني الحمااارة " : سكتي احسن لك لا احط حرتي فيك ..
مشاعل " اقاوم خوفي منه " : هيه انت لا تصرخ .. على بالك منيرة و لا اصيل ...
ماجد " بغيض " : ضفي وووووجهك ...
مشاعل : انقـــــــــــــــــلعععععععععع ..
ماجد " فاتح عيونه عالاخر .. هذي صدق تقولي انقلع .. " : ما كفاك الطق اللي امس .. تبين يجيك منه و اكثر
عالصبح ..
مشاعل : شوووف تحسبني اخاف منك لما تمد يدك علي .. اصحى و فوق يا بابا ... انا مو بزر عندك كل شوي ماد يدك
علي .. والله اذا ما تعدلت ...
قاطعني ماجد "بعصبيه " : وش بتسوووين ؟؟ علميني ياست الحسن و الجمال ...
مشاعل " بتريقه " : ههه .. غصبن عنك حلوة و جميله بعد سمعت منور وش تقول .. انا احلى عنك
ماجد .. تركت الفراش و رحت عالحمام و سكرت الباب بقووة ..
مشاعل " قلبي يرجف بقوووة .. مسويه فيها قويه ونا من جنبهاا قسم بالله لو انه طول معي كان يمكن اعتذرت منه
انا ليش كذا .. متقلبه ما عمري حسيت نفسي مراهقه حتى بفترة مراهقتي الا يوم اكون معه ..
طلع من الحمام و دخلت بعده .. المهم سبقني لبرا الحجرة و نا بعده " جلست ويا البنات وعاد جلسوا يتريقون علي و
على حركة ماجد اللي امس ونا بقلبي لو تدروا وش الثمن اللي دفعته عشان هبال ولدكم الا كم كف يطيح الحيل .. " ..

&& نجـــود &&

نجود : مشاعل ..
مشاعل : هلااا قلبي ..
نجود : ما قالت لك شئ منيرة ؟؟؟
مشاعل " تذكرت سوالف منيرة و اصيل و هم عندنا بالحجرة حلفت لا اوريهم الاثنين " : لا و الله .. ليش فيه شئ لازم
تعلمني هو ؟؟
نجود " بتردد " : مدري ... بس امس قالت لي بتخبرني شئ و للحين ما خبرتني ..
مشاعل : و انتي ليش خايفه .. عادي يمكن شئ تافه ,, تدرين بمنور كل شئ عندها مهم ..
نجود " بعدم قناعه " : يمكن ..
أصيل : بناااات صباااياااا ..
مشاعل " بنص عين " : بناات بعينك ما غيرك البنت هنااا لااا و بزر بعد ...
اصيل : ليه ان شاء الله لا تكونون شباب ونا اخر من يعلم ..
مشاعل " ادقها بالكلام " لا حبيبتي اذا وجد الماء بطل التيمم " يعني منور" الملقوفه اذا موجودهكيد بتعلمك باخر الاخبار .. تحسب انها بتقهرك بها " حبيبت قلبي المااء
فهمتي علي انتي و هي ...
اصيل و منيرة "بخوف يطالعوا ببعض " : وش تقصدين ؟؟
مشاعل " ببرود " : سلامتكم و لا شئ " اصلااا ماجد مابيمررها بالساهل اعرفه خبره معه " ..
كملت مشاعل : ايوووة يااصول كملي ايش تبي؟؟
أصيل "رجعت لمرحها بسرعه و مو عارفه وش اللي ينتظرهاا " : امممم وش تعطوني لعلمتكم ؟؟
منيرة : تكلمي اصيل لان لو ما تكلمتي " وكأنها تهدد " . بعلم عليك " وتلعب بحواجبها " ..
مشاعل " بصوت مسموع " : لا اله الا الله .. ماابغى اعرف شئ ...
نجود : صدقتي مشي معي ...
أصيل تلحقهم : سمعوا بنصلح سباق بالبقي اللي لعمي ماجد و البقي اللي لعمي فهد
و عمي علي ...
نجود " معقدة حواجبها " : فهد مايقدر يسووق خبله انتي ..
اصيل : اففففففف .. سمعي للاخر .. عمي فهد ما بيسوق .. بس اخوك يا منيرة بيسوقه ..
شرااايكم ؟؟؟؟ " وبابتسامه عريضه قالتهاا " ..
منيرة : من علي بيسووق ؟؟
اصيل : ايه على ما اظن ..
كلهم استانسوا حتى نجود الا اناااا .. حسيت الدنيا بعيني ابيض و اسود ..
مشاعل : ماجد كمان بيسوووق ..
أصيل : اكيد اول واحد فينا هو .. لو تشوفين البقي حقه يهبببببببببل .. كووووووووووول
وهو اللي جاب الفكره بعد ..
مشاعل " بلعت ريقي .. لا يكون بيركبه " : لااا مو لازم يركبه ..
أصيل "باستغراب" ليه .. لا يكون تخافين عليه .. حبيبتي هذا عمي ماجد لا تخافين عليه ..
بتشووفين بيغلبهم كلهم .. وحنا معه لا تحاتينه ..
مشاعل : نحنا ؟؟؟ يعني احنا بنركب معاه ..
منيرة : ايه لان بقي ماجد ممكن يركب فيه 4 اشخاص و ماجد منهم ..يعني انا و انتي و نجود و ماجد ..
أصيل : لا و الله احلفي مااالي خص انا بركب بعد ..
نجود : خلص ركبي انا مب راكبه الا مع علي اخوي ..
مشاعل " كنت برفض بس مدري ليه خفت على ماجد " : متى السباق ؟؟
أصيل بعد صلاة العصر لان بعد المغرب بنحرك عالشرقيه .. وماجد عالرياض ...
مشاعل : متى يأذن الجمعه ؟؟
نجود : شوووي ..
طبعا الكل راح يتوضأ و يقرأ سورة الكهف .. وماجد ما عاد شفته من يوم خرج للحين .. المهم جتني نجود تقول لي ان
ماجد اتصل و قالها اجهز نفسي و شنطتي لاننا بنروح عالمزرعه قبل و بعدها عالرياض ..
مشاعل : ان شاء الله و رحت جهزت شنطتي و رتبت الحجرة و خلصت لبست عباتي و جلست .. ويا منور و اصيل
و نجود طبعا الصغار عيال منيرة و اخوان اصيل كلهم براا يلعبون ...
جاء لنجود اتصال بعدها قفلت .. وتقول : بنات مشاعل و منيرة و اصيل ماجد برا ينتظركن ..
منيرة " استغربت ماجد يبيني انا و اصيل ليه من زود المحبه يعني . هذا وراه سالفه و لا اصيل هبله فرحاانه
الله يستر منك .. انت خالي ونا تربيتك افهمك "
طبعاا ركبيت مشاعل قدام و منيرة وراها و اصيل و راء ماجد .. روحنا عالمزرعه و كل واحد فيهم بيطلع البقي
تبعه .. البقي حق ماجد يوم ناظرته ابتسمت ونا اطالعه .. لونه احمر و فيه رسومااات نار مشتعله و لهب باللون الاصفر
و الاورنج و عليه احرف مو مفهووومة بعدين يوم دققت فيها احرف انجليزيه .. شي نصه طالع من النار و نصه بداخل
النار .. حاولت اربط الاحرف ببعض .. احرف I ,, g ,, a ,, r ,, m ,, d ,, e ... وش قصده من هالحروف ؟؟
وش معناتهااا .. لو انه يقصد كلمه بحد ذاتها كان كتب الكلمة كامله و بوضوح .. معقووله تكون عششوائية ..
حاولت اركبها ببعض .. ما عرفت ..اصلا الجو ما يساعد .. ركبنا كلنا ونا بجنب ماجد و هم ورانااا .. بس هالمرة منيرة
وراء ماجد و اصيل وراي ربطنا الاحزمه .. ونا بصراحه ما بغيت اركب .. بس شئ بداخلي اصر اني اركب ..
ياليتني مار كبت الله لا يوريكم و لا العاب الشلال اللي بجدة كذا .. حسبي الله عالشيطان وش اقولكم دور راسي و احس شوي و كل
اللي اكلته بيطلع .. ما قدرت اتحمل ونا اتخبط يمين و يسار و لا سرعه السواقه جابت لي هبوووط .. ياويلي ..
اصيل و منور يصارخون ونااا اصلااا ما قدرت غير اني اتشهد .. والله سفينه نوح عندنا بالملااهي ارجل من ذا البقي
ومن غير مااحس طلعت كل اللي اكلته ..
ماجد " استمتعت وهم يصارخون حبيت انتقم منهم ومن سوالفهم الصبح و ما في احلى عن هالحركه بعدين بتفاهم معهم
شلون يبطلون هالفضووول و اللقافه ..
و لا مشاعل حليلها خايفه .. وش تقول هه تحسبني اخاف منك .. الحين اشوفها ميته خوووف ونا بعد اللي خوفتهااا
خلهاا تتادب .. بوريك ياقلبي شلووون بخليك تخافين مني و تحبيني بعد .. ماابقى انا ماجد ولد الــ... اذا ما خليتيك
تموتين فيني و بظلي بعد ... ونا بقمة استمتاعي خربت علي الهبله مشاعل وي تطلع كل اللي اكلته بالبقي حقي ..
بعصبيه وقفت فجأة : الله ياااااخذك و يريحني منك .. مالقيتي الا هالمكان تستفرغين فيه يامال الفقر ..
مشاعل " مو فايقه له ابد مسكت راسي و لساتني فيني لعبان مو طبيعي .. " : ...
ماجد " بصراخ " : طلعي براااااااااااااا ..
طبعاا منيرة جت بتساعدها قمت هزئتها و قلت لها لو اشوفها تتدخل باللي مالها لا اخليها تندم على هاليوم ..
طبعاا سكوت حل على الكل لان ماجد ان عصب اتحدى احد يقول شئ غير جدي هو الوحيد الللي يقدر عليه بس احد
ثاااني اتحدى ..
أصيل طبعااا " حرمت اركب ويا ماجد .. يخررع .. " : ..........
طلع ماجد و خرج مشاعل برا البقي .. وجاب لها مناديل ... مسكينه مشاعل جاها صداع رهيب لدرجه ماسكه راسها من
اول .. بالاخير فكت غطوتها و هنا ماجد جنيته ثارت .. قرب منها و شال الغطاء و غطى وجهها كامل
ماجد : انتي ما تستحين .. لو المكان خالي كان ماالومتك بس شوفي شلووون كل اخواني واولاد اخواني و خواتي هناا و
كلهم كبري و اكبر بعد عني .. انتي مااملي عينك انااا .. بجنبك وجالسه تتشخلعين ..
مشاعل " صرخت عليه و بالم بعد .. يمكن اول مرة اصرخ على احد بس خارج عن ارادتي " : بـــــــــــــــــــــس ..
اسكت .. تعبت منك و من شكك ومن تجريحك ياابن الناس ما تخاف الله فيني .. ارحمني و اللي يرحم اهلك
دااايخه و انت مو حاس فيني .. اذا مو طايقني و كارهني عاادي ما الومك .. اعتبريني عابر سبيل .. وحدة من ذوول اللي
بالشوارع و ارحمني ,, انا ادري انك بالعاني تلف و دور بهالبقي و ترفع العجل و تنزله كله عشان اتخرع .. صح ..
انت بتجنني .. ارحم من في الارض يرحمك من في السمااااااء ..
ماجد " حز بقلبي كلامها بس اللي وترني انها ترفع صوتها علي " : اهلك ما عرفوا يربونك ياقليلة ..
مشاعل رفعت يدي بعطيه كف بس هو مسك يديني كلها و كأنه عارف وش ناويه عليه ماجد قال: مو كل مرة تسلم الجرة ..
اذا سكت لك مرة فهذا بكيفي .. لو ما تعدلتي يا مشاعل بتشوفين وش بصلح معك ... و مشيت من عندها داير
وجهي وقفني كلامها ..
مشاعل : وش بتسوي يعني اقل شئ بتضربني و اكثرها بتطلقني و بكل الحالتين ما هميتني ,, صلح اللي
تبي .. وجودك زي عدمك .. ومشيت برجلي لبيت المزرعه و قف لي بالطريق علي اخو ماجد و ركبت بجنب نجود
و رجعنا لما البيت وغلست يديني ووجهي و غيرت ملابسي ..
رحت لما الشرفه اللي براا اطالع الجميع .. لفت انتباهي كلام بابا بو فهد مع اخته حفصه ..
حفصه : للحين تذكره يابو فهد ..
بو فهد " بحزن ": شلون انساه و هو عندي و اسمه يصاحب اسمي و ما ينادوني الا بو فهد ..
حفصه " يااخوي اللي صار صار و كل شئ مكتووب ..
بو فهد : ادري ياوخيتي كل شئ مقدر و مكتوب .. بس فهد كان امانة الغالي قبل لا يموت وصاني فيه
و انا وش سوويت ما حافظت عليه .. كله بسبتي لو اني ما غصبته كان ما صار اللي صار ..
حفصه : تعووذ من ابليس يااخوي .. انت رجل مؤمن ما يجووز تقول هالكلام ..
بو فهد : وانا مااقوله لاحد الا لك ياختي عسى الله يرحمه و يدخله فسيح جناته .. وعساه مات مسامحني ..
هو و ابوووي ..
مشاعل " انصدمت من كلامهم الاثنين .. من اللي مات و من اللي انغصب و من اللي وصى ؟؟؟
طيف اسئله جديدة لعالم الغمووض عالمي عالم مشاعل ...
اذن المغرب و تحركنا انا و ماجد و فهد عيي ينزل معنا
لانه بينزل مع سعوود و منيرة ..
طول الطريق و السكوت حل بيناا ونا راسي يفسر كلام بو فهد فيه سر ابي افهمه ابو فهد يحب الناس ينادونه باسم بو
فهد مع ان حمدان ولده الكبير .. وش قصده عمي بو فهد ان فهد امانة الغالي ..؟؟؟ من هو الغالي ؟؟
وش اللي وصاه عليه و ابو فهد ما نفذ وصيته ؟؟؟ طيب .. ياااربي مو فاهمة شئ ..
خطرت لي فكره ... معقوووله " شهقت بصوتي بدون مااحس اني قلتهاا " معقوووله فهد ما يكون ولده
لاااااا مستحيل ..
ماجد " شهقت فجأه اتخرعت يمكن صابها شئ .. " : شفييك ؟؟؟
مشاعل " اكبر طاااف .. طنشته و لا رديت عليه "
ماجد " صدق غبي ولا هذي وجه احد يسأل عنهاا " : ........
وصلنا البيت عالساعه 11 ونص وشرى ماجد عشى بالطريق وصلنا البيت و تعشينا كالعادة كل واحد نام بحجرة
وكأنك يابو زيد ما غزيت ..
<<<<< ياااربي متى تعقلوون ثنيناتكم كرهتوا القراااء فيني كل يوم هواااش زااد الجفاا على قول بعض النااس ما صار
مجوود .. زووودتهااا ..

&& شيـــــــــــــخـــــه &&

رواء : ليش قفلتي .. كنت بكلمهااا ...
شيخه " شكله زوجهااا ,, انا حاسه ان مشاعل مو مرتاحه .. ليش زوجهاا اخذ السماعه منهاا و صرخ .. من خوفي
قفلت السماعه .. الله يستر لا يكون لخبط الدنيااا " : خلص رواااء ..
رواء : ايش اللي خلاص .. طيب ما قلتي لي جايه بكرا و لا لااء ؟؟
شيخه " كلهم اترقبوني اقول شئ " : ماا اعتقد ..
رواء "بخيبة امل " : توقعت .. يالله بروح البيت .. باي ..
شيخه :" ياترى يا مشاعل كيف حياتك و انتي بعيدة مبسوطه و لا لااء .. قلبي يقول لي الفرح فين و انتي فين "
صباح اليوم الثاني عالساعه 11ونص صحيت وتجهزت
وصارت ملكتي بعد ما رجع اخوي من المسجد بالبيت .. حسيت بالحزن محد جنبي يحسسني ببفرحة كل بنت تتمناها
الا بدمعتي على خدي تشكي .. مااشوف الا دانه حاضنتني من وراي و تبكي ..
دانه " وهي تبكي " : سامحيني ... سامحيني ياااغلى الناااس .. ظلمت مشاعل قبلك و دحين انتي .. بدال لا اوقف جنبك
تركتك لو حدك .. حضنا بعض بقووة .. بعدين دعت لي دانه بالتوفيق و صارت الملكه بالبيت طبعاا بدون حفل و لا
يحزنون .. جاء العريس و اهله بعد المغرب على فكره اسمه طلال وكان بالحجرة ودخلت ونا مو قادرة مستحيه مرررة بس اخوويا
عمر دخلني غصب ..
طبعااا .. هو صح شافني قبل بس اليوم احس اني خابفه اكثر من اول يارب ما يكون اتسرعت .. دخلت و نا عيني
بالارض .. جلست على اقرب كنب جنبي .. حتى ما سلمت و لا قلت شئ ..
عمر : لا اله الا الله .. دحين هذا اللي ربي قدرك عليه و الله من جدك هبله .. يابنت الحلال زوجك هذا يالله اشوف روحي
جنبه ..
شيخه لا حياة لمن تنادي ... : ......
طلال " اشرت لعمر يطلع وطلع .. وقربت لهاا " ...
شفت رجلين تقرب لعندي و الثوب الابيض واااضح .. عرفت انه هووو ...
طلال " قربت جنبهااا وجلست بنفس الكنبه وشفت يدهاا ترجف و كل شوي تمسك يدها بيدها الثانيه و تشبكها بعصبيه
طلال : حراام عليك شيوووخي ترا يدك بتتقطع كذا .. ارحميها اذا موو عشانك فعشااني تراا احتاجهااا .. من بيأكلني ..
شيخه " قهرني ليه خدامة ابووه ونا مدري قاطعته " : ليه ان شاء الله ااكلك لا يكون تزوجتني عشان اطبخ و اكنس
و...
طلال " رفع حواجبه ,, ايشبها هذي داخله بالعرض تتمشكل هذا وهذي اول مرة اتكلم معاها و هي كذا
بعذرها يمكن لانها متوترة "
طلال " جلست عالارض على ركبي و مسكت يدينها وضميتهم بيديني " : هاليد ابيها بس عشان ابوسها و اتسند عليهااا
هاليد ابغاها تداعبني و تحسسني بحنانك كانثى ما قصدت اني اجرحك او ااخدمك .. لا و الله بس حبيت امزح معك يعني
اخفف دمي " وكأني مستحي احك جبهتي "" تدرين بصراحه هذي اول مرة اكلم بنت فيهااا ,, ادري بتقولين
كل الرجال يقولون كذاا بس انا طلال غير مااحب سوالف البنات و الخرابيط هذي ,, الله يعينك و استري ما واجهتي لانك
بتشوفين غلاضتي بما اني رجال فانا من الجنس الخشن بحاول اتنعم .. "
شيخه " بدون وعي مني " : ههههههههههههههههه .... هههههههههههههه
طالعني طلال بطريقه حلوة حسيت ا ني استحيت و قلبي مدري شصار له بس من نظره وحده من طلال ..
بعدين ظل يناظرني ونا بداخلي الله ياخذك ياشيخه مرة يعني من حلات هرجه تضحكي انتي و شكلك ..
استغفر الله ..
طلب مني رقمي .. قلت بعاند و ماراح اعطيه بس يوم جت عيني بعينه ما قدرت اقول لااا ..
اكيد جتني عين و لا انااا قويه ايش صار دحين معاايااا .. <<< هذول البنات كذا مايحطوا اللوم على نفسهم لاا يقولوا جاني
عين ..
و بدءت شيوخ حياة جديدة يتصل عليها طلال .. بكل وقت الصباح هي تصحيه عالدوام و بعد ما يرجع من الدوام يكلمها
الى ان ينام .. و بالليل قبل لا ينام كمان يكلمهاا .. و يعزمها بمطعم و يتعشووااا .. وكل يوم و هو بالدوام يرسلها رسايل
حب و غرام و شوق و لهفه .. طبعاا شيخه حست ان ربنا ارسل لها طلال يعوض لها عن فقدان مشاعل مو بس تعويض
الا طلال استحل مكانة بقلبهاا اكثر مما اتصورته هي .. هالانسان الغريب صار اقرب لها من حبل الوريد على قولة شعوله
حبيبتي ..
يعنـــي حياة شيخه تمـــــــــام التمـــــام ..

&& دانــــــــــــــــــــــه &&

مليت الوحدة .. تصدقوون كل يوم اطلع مع السواااق لكوفي شوب و بالحالي اصلاا هو فيه احد بالبيت عشان يمنعني
اخويااا مو فاااضي لي يااادوب لدراسته و لاصحابه ..وامي طبعاا سفره جديدة وابوي بالشغل ,, ونا مليت بالنهايه تعرفت
بالجامعه على بنات اتواعد معهم نطلع يا عالبحر ياعلى كوفي شوب حتى المعسل تعلمت عليه اصلاا ما فيه رقابه علي
عادي يعني ايش بيصير لو عسلت شوي بالبدايه كنت اكح و مااطيق بس دحين صاايره مدمنه عالمعسل شئ عجييييب ..
يمخمخ الراس مخمخه رهيبه .. لا يروح بالكم لبعيد انا لا اخرج مع شباب و لا اتعاطى مخدرات و لا حتى امشي مشي
بطال .. بس اللي اسويه اني اروح للجامعه و اذاكر وقت الامتحان و اكون بالبيت ان بغاني بابا و لا نادتني ماما و اذا
مليت اطلع و اتونس مع صديقاتي .. رغم كذاا ما عمري حسيت بالراحه اللي قبل ... ههه .. شيخه ضايعه بحب زوجهااا
اذكر اتصلت عليها ابغاها تطلع معايا و لا حتى اجيها البيت تدرون ايش قالت لي: دانه حبيبتي طلال جي اليوم مااقدر اقعد
معاكي اليوم خليها بكراا ..
دانه "ماانكر اني انقهرت بس قلت ما عليه بتحمل لبكرا .. ولما كلمتها على اساس امر عليها
اشوووف فين بنروح اليوم "
تدري ايش قالت لي .. : دانه طلال عزمني اليوم و ماقدر اطلع معاكي لكن اوعدك بطلع
المرة الجايه .. يومتها عصبت كسرت كل غرفتي من القهر .. صرخت باعلى صوتي
دانه : مـــــــــــــــــــــــــــشـــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــاااااااااااااااااااااااااااااا اااااااعــــــــــــــــــــــــــل ...
وووووووووووووينك ..
حرااااااااااااااااااااام ...
بكيت قهر ,, بكيت حالي ,, مشاعل كانت تقول لي دانه ليش ما تدخلي التحفيظ معايا و الله بتنبسطي ..
و ربي بيطمن قلبك .. و بترتاحي ..
دانه : طيب انا اسمع اغاني و ..
قاطعتني مشاعل : ادري ونا زيك مو معصومه من الخطأ بس سبحان الله كل مازاد ذكرك لربك ربي بيذكرك عنده
صدقيني بالنهاية ربي غفور رحيم ..
دانه " ما رديت على مشاعل وقتها لاني ظنيت دام مشاعل معايا خلص انا مطمنه ,, بس دحين لا ام و لا اب و لا اخت و
لا اخ و لامشاعل و لا شيخه .. ليش مااسمع كلامها و اروح التحفيظ ليش مااجرب بنفسي ..
فعلا رحت لنفس التحفيظ اللي مشاعل راحته و سجلت بتستغربوا حالي كيف اروح لوحدي ونا اللي ما تعودت اروح مكان
لحالي بقولكم الفترة الاخيرة من قبل لا تتزوج شيخه ونا صرت لحالي اروح و اجي و زادت طلعاتي للمطاعم لحالي
و هذي معصيه رغم ان نيتي هي الاكل و لا الوناسه .. طيب مااقدر اروح لحالي لمكان مقدس .. لمسجد احفظ فيه القران
سجلت و بدءت اول يوم لي .. هذا كله و ما علمت احد اصلاا من بيسأل عني عشان اخبره .. سهاااله ..
هذي انا دانه احب اكون جزء من مشاعل .. و عشان كذاا وافقت اكون حدث من احداث القصه رغم اني مااحس اني فرد
مهم فيها بس جلاديولاس تقول انتي اهم من في القصه لانك دلوعة مشاعل وهذا يكفي .. احب كل من يحب مشاعل و
يدعي لهاااا .. اختكم دانـــــــــه ..

&& نجـــــود &&

منيرة راحت و لا علمتني عن اللي صار ... ياربي بتم كذا لا ادري وش اللي صار ؟؟ نفسي اعرف فيصل جاء و لا لاء و
ان جاء وش شعوره يوم درى عن ملكتي .. ونا ليه يهمني شعوره بالطقاق هو وشعوره يعني ميت فيني و بيموت علي
لو كان يحبني كان ما تزوج و تركني انتظره سنين ...
بتصل عليها باكر و اشوف شتبي مني منور ...
حطيت راسي عالمخده الى ان جاني النوم .. ونمت ..

ماجد " اليوم السبت و دوام و طبعا كالعاده قمت و توضيت و رحت لما المسجد صليت رجعت البيت حطيت راسي و قمت و
لبست ثوبي و شماغي و رحت الدوام .. وقضيت يومي و رجعت البيت كالعاده بعد العصر ..
مر يومين ونا على هالحال بس اول ماارجع البيت ارتاح شووي و ارجع البس و اطلع بعد المغرب مع سالم للمخيم ..
وياالشباب نتقابل هناك وخصوصاا بعد ما رجع فيصل يعني استانس بس يوم اطلع من المخيم احس الهموم ترجع لي
رن جوالي وكانت منيرة المتصله صدق انقهرت منها يوم كنا بالقصيم بس هذا منور غاليه عندي ماا اتحمل بعدهاا
احس الحياة مالها معنى .. رديت : هلااا ..
منور : اشتقت لك قلت اتصل عليك ..
ماجد " بابتسامه ,, ماتشوفها " : زين عطيني من الاخر شتبين ؟؟
منور" بضحكه " : حبيبي انت اللي تفهمني .. بغيت مشاعل ..
ماجد : مشاعل بالبيت ونا برا ..
منور " بتردد " : ماجد ماحب اتدخل بحياتك بسس..
ماجد يقاطعهاا : منور انتي تدخلتي وبس الا تدخلتي و نص ..
منور : ما فهمت علي ..
ماجد : وش بعد ؟؟
منور : ليه ما تشتري لمشاعل جوال .. شو ف انا ادري انك قادر تجيب لها الماس مهوب قاصرك شئ "بتردد ثاني " بسس ,,
ترا مشاعل خاطرها تكلم اهلها ..
ماجد "باهتمام " : هي شكت لك ؟؟
منور : لاا بس واااضح عليهااا ..
ماجد : شلوون ؟؟
منور : ليلة اتصال اهلها علمتها ان اختها عالتليفوون طارت و الفرحه ماليه عينها ,, عمري ماشفتها فرحانه من يوم
تزوجتك الا ذيك اللحظه .. حتى ان عيني دمعت ...
ماجد " ظليت ساكت ما عندي كلام اقوله " ..
منور " تغير السالفه " : نسيتني وش بغيت منك .. ايه تذكرت .. مجووود حبيبي خالي الغالي ..
ماجد "رفع حاجبه اليسار " : خير تكلمي ...
منور : بروح الكوافير باكر وبااخذ معي مشاعل ؟؟؟ تكفى خالي طلبتك ما تردني اخااف يخربون شعري ابيها تكون معي ..
ماجد : متى ؟؟
منور : بعد العصر ..
ماجد : وراي دوام و ماارجع الا بعد العصر بكون تعبان مااقدر اوصلكم ..
منور : خلص عيل بمر عليها مع سعوود ..
ماجد " بتفكير " : زين ..
منور " بتردد " : شئ ثاني ..
ماجد : اووووووف عطيتك وجه ما تلاحظين ..
منور " بمصلحه " : بنرووح السوق بعد ..
ماجد "يتمالك نفسه " : منور ذلفي الحين لا تعكرين مزاجي توني مرووق مع الشباب ..
منور "بجرأه " : انت لمتى بتظل كذا ؟؟؟ حياتك معفوسه فوق تحت .. ادري انك تحبهاا ..
و يمكن لو فيه اكثر من الحب كان قلته .. اقلها خرجها مطاعم منتزهات ..حسسها بحبك .. ترا يا ماجد المرأة ما تبي من
زوجها غير الامن و الامان و اذا عالحنان بتعطيك هي .. حاول مابتخسر شئ .. لا تسجنها بالبيت هي شسووت لك
يعني يرضيك زوجتك لها فوق الشهر بالرياض و ما تعرف شئ بهاا .. واذا بتسألني شدراني عنها ؟..
بقولك هي ما علمتني شئ .. بس يوم اخذتها السوق مررة وحدة و اخذنا فهد المطعم عرفت انك ما خذيتها و لا مكان
لان هالمطعم داايم تروحه انت مو معقوله ما تاخذها له وهي ما عرفت المطعم و لا تعرف شئ بالرياض .. يااخالي افهمني .. انت على علم بحبي لك واني ما اتمنى لك الا
الخير .. خف شووي عليهاا اخاف بيوم تترك لك البيت باللي فيه ..
ماجد " خفت من كلام منور شلون يعني بتتركني " : خير بشوف و بكلمك .. فمان الله ..
منور : فداعته و حفظه ..
ماجد " استأذنت من الشباب و طلعت السيارة و شريت عشاء لمشاعل و لي قلت بجلس اليوم معها اخاف اللي قالته
منور صدق و تتركني .. وصلت البيت وطلعت عالشقه ونا ناوي اكلمها اليوم ان شاء الله نتفاهم بحياتنا ..
دخلت الشقه و رحت لحجرتها خذيت نفس و دخلت و ياليتني ما دخلت .. ياليت ما تعمر بيت يابو نوااف ..

&& فهد &&

فهد :عظم الله اجرك يااخوي ..
فيصل : اجرنا و اجرك ..
فهد : ما علمتني ونا اخووك ... شلي صار عليك و شلون توفى سعد ؟؟
فيصل : شلون اعلمك ونا كنت ضحيه مثل اخووي الله يرحمه ...
فهد " باستفهام و تركيز " : ما فهمت .. ضحية انت و اخوك .. ضحيه من ؟؟؟
فيصـــل : ضحيـــة اولاد الحــ ...... ..
فهد " بضيق" : شلي صار .. تكلم ..
فيصل : السالفه و ما فيهااا ...
....
...

..


.....

...


اللي ما يدرون عنه فهد و فيصل ان فيه اذان ثانيه تسمع للحوار اللي دار بينهم و تسمعه بوضوح تام
وبكل حدث سمعته الملامح تتغير و العيون مصدومه ...
.... : كل هذا صار لك .. صار لك يافيصل ..



^^^







^^^



^^^




^^^




^^^




^^^




^^^







وش اللي صار مع فيصل ؟؟؟
واذا تزوج وين هي زوجته ؟؟
زين اخووه شلوون ماات ؟؟
اممم وش قصدة بو فهد يوم كلم اخته حفصه .. عن فهد و وصية و امانة الغالي من يقصد ؟؟؟

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 11:51 AM
الحلقة الثالثه و الثلاثون :

"" بتشوفيـــــــــ مشاعل ـــــن المرجله شلوووون ""

(( عـــــــــــــ آآآخر آآمالي و ليلي اطول من اليم ـــيـــونكــــــ ))


&& مشـــــــاعــــل &&

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف دافئ احساسي


عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف دافئ احساسي


عشقتك قبل ما اشوفك وشفتك صرت كلي حلم..

ابي رمشك يغطيني وابيك اقرب من انفاسي


عشقتك قبل ما اشوفك وشفتك صرت كلي حلم..

ابي رمشك يغطيني وابيك اقرب من انفاسي


يهمك تعرفي انك قتلتي في سنيني الهم..

قتلني ضحكك وجدك قتلني لينك القاسي

عــــــــــــيووونكــــ

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف دافئ احساسي

يوصف دافئ احساااسي ..



رميت اقداري في دربك وصرتي في عروقي الدم..

احبك كثر ماسالت دموعي وما نسى ناسي


رميت اقداري في دربك وصرتي في عروقي الدم..

احبك كثر ماسالت دموعي وما نسى ناسي


يجول الحزن في ضلوعي بردت وذاب فيني العظم..

كثير من الحطب حولي وعندك انكسر فاسي


عــــــــــــيووونكــــ

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف دافئ احساسي

يوصف دافئ احساااسي ..


سألتك بالذي زانك تحبي فيني حتى الظلم..

تحبي عيوبي وغدري تحبي المر في كاسي


سألتك بالذي زانك تحبي فيني حتى الظلم..

تحبي عيوبي وغدري تحبي المر في كاسي


انا من كثر ما احبك ابيك كثر رمل اليم..

وابيكي فوق الناس وابي ماينحني راسي
عــــــــــــيووونكــــ

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف دافئ احساسي

عيونك اخر آمالي وليلي اطول من اليم..

كيف القى كلام عذب يوصف داخل احساسي

يوصف دافئ احساااسي ..
يوصف دافئ احساااسي ..
يوصف دافئ احساااسي ..
يوصف دافئ احساااسي ..
يوصف دافئ احساااسي ..

دخلت نجود على مشاعل بحجرتهااا ... و جلست فوق السرير .. تطالع مشاعل اللي مسرحه بالفضاااء ..
مرت الثواني و صارت دقايق وشعوله مهيب حاسه بوجودي ..
حالك اردى من حالي يا مشاعل .. اقلها انا للحين ما تعلقت بمتعب
بس انتي مهوب بس تعلقتي الا ذايبه بعشق اخوي .. الله لا يبلي احد بمرض اسمه الحب ..
سبحان الله .. ماكل ما يتمناه المرء يدركه .. هذا انا تمنيت فيصل مب بس تمنيته الا تحلمت به
وهو زوجي و شلون تكون حياتنا من كثر ماا حبيته .. لكــــن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن ..
و لا شئ صار من اللي بغيته .. و هذا انتي يا شعوله متأكدة الف بالميه انك تموووتين على ماجد كفايه يوم تسمعين
اسمه تناظرينا و ان كنتي بشرودك هذا .. واذا شميتي عطره تقولين هذا عطر ماجد ..
اللي ما تعرفينه يا مشاعل ان اللي يحب عيونه تكشف المحبين .. ونا اعرف انك ميته عليه ..
مثل ما انا متأكده من حبك له متأكدة بعد من حبه لك .. هذي هي مشكله اللي يحب ما يميز نظرات حبيبه
لانه يكون ضايع ,, محتار ,, خايف تكون النظرات خدااعه و ينصدم بعد الفرح ..
احلى شئ بالحياة ان كانت حزينه بالنهاية سعيده .. لكن اسؤ شئ يوم تكون سعيدة و النهاية تعيسه ..
كل اللي حولكم يوم ملكتي كان شايف الحب اللي بعيونكم بس انتم اللي مو حاسين بنظراتكم مع انكم كنتم قراب
من بعض ... ليه احس مشاعل و ماجد مثلي انا و فيصل .. لا تشرهون علي لاني متزوجه و للحين افكر بفيصل
لان زوجي ما شفته للحين الا من بعيد حتى ماا افتكر يسلم علي و لا حتى يسأل عني ما غير يرسل لي مصروف كل شهر
حشى ما كأني الا مطلقه بالعده و هو يصرف علي .. صار علي ثلاث شهور من ملكتي للحين ونا
ما حسيت بشئ ناحيته .. اللي استغربه يوم كنت انا و ابوي بالرياض رحت معه عشان انزل مع منور مشاعل السوق
اقضي لدبشي .. سمعت انه جاء القصيم يسلم علي لاول مرة ,,يحسب اني هناك لاني بصراحه ما اكلمه لا بالجوال و لا
بشئ عشان اعطيه خبرو استأذن و بعد يومين رجعت القصيم تحريت انه بيجي لكن ما جاء و لا فكر يجي ..
من يصدق اني للحين ما جلست معه و لا نص مرة .. صحيح اني ما بغيت اشوفه بالملكه و هذاا بسبب اني ماااحبيت
يشوفني ونا ملامحي ما توحي بسعادة ..
شكله ما صدق قلت كذا الا انحاش .. تبون الصراحه كنت مرتاحه ,, رغم بداخلي تأنييب ضمير ..
مع اني ما غلطت بحقه و لو بالتفكير كل ما يجيني طيف الماضي .. اقول له بعد كل هالحب الماضي ما بيعود ..

&& مـــشاعل &&
صار لي على زواجي 4 شهور و اسبوعين و نااا من ردئ لاردى .. علاقتي مع ماجد من سئ لاسوء
مع كذا حبي له يزيد .. بفهم شئ واحد من زمان ودي افهمه من عرفته ونا اسأل هالسؤال ..
س ) شلي فيك زوود عن باقي خلق الله عشان احبـــك هالكثررر ؟؟؟
>>>>> و الله انا بعد ودي اعرف وش فيه زوود عن باقي الرجال عشان تحبيه هووو
أموووت و اعرف ..
عـــــــــــدنـــا
كنت بتحمل كل شئ ياا ماجد و للحين بتحمل بس ليش ليش سويت كذا معي
اعز مما على المرأه ان زوجهاا اللي هو حاميهااا يعااملها بهالطريقه ..
على قولة اهل جدة (( حاميها حراميهاا )) .. من بعد اللي سويته مو قادرة اتخيل اني اعيش معك ليله كيف لو طول العمر
كل الرجال زي بعض ... كلهم .. حسيت بالتشنج بجسمي بيرجع .. لكن احمد الله على مداخله نجود اللي جت بوقتهاا
,,,,,,
نجـــــود : الحلوو سرحان بمن ؟؟؟
مشاعل " بدء جسمي يرتاح لصوت نجود " : بالقصيم ..
نجود "بابتسامه " : جواب دبلومااسي ..
مشاعل " بابتسامه فراغ " : شفتي شلون .. الدبلوماسيه احسن طريقه يعيش فيها الانسان بمثاليه ..
نجود " بتفهم " : شعوله الدبلوماسيه ممكن تكون بالشغل .. بالحياة المهنية .. بس بالحياة اللي حنا عايشين فيهاا ما
اعتقد .. " بتردد " :: للحين زعلانه على منورر ؟؟؟
مشاعل " لفيت وجهي مررة ثانيه على الدريشه " : من قال ؟؟ منور ما غلطت علي عشان ازعل عليهاا
هذي وجهة نظرها و هذا خالهاا و اقرب انسان لهاا ..
نجود " اخذت نفس بصوتي " : قلتيها بنفسك منور تموت على ماجد .. لدرجة كانت تتهواش مع اختي لولوه
اللي هي امها عشانه .. وهو بعد يتهاوش مع لولوه عشان بنتها منور .. شلون معك ..
مشاعل بكون معك صريحه و ما بسكت و بقولك اللي بقلبي .. وياليت ما تزعلين مني
لاني بالنهايه ابي مصلحتكم ..
مشاعل " شديت على قبضة يديني بقووة ,, العيله كلها ناويه علي " : نجود تكفين خلها بعدين
نجود " بصرامه " : لا يا مشاعل لمتى بعدين ؟؟؟
علميني .. تكلمي .. لمتى ؟؟؟ عاجبتك حياتك الحين ... قولي ؟؟؟
اذا عاجبتك خلص مابتكلم و بسكت بس جاوبيني .. عاجبتك حياتك ؟؟ عاجبك ضياعك ؟؟
مشاعل انا ادري انك تحبينه ..
مشاعل " غمضت عيوني استشعر كلمتها اللي مست احساسي " : ..
كملت نجود : و اللي انتي ما تعرفينه انه هو بعد ميت فيك ..
مشاعل " ابتسمت باستهزاء على جملتها : هو بعد ميت فيك " : ...
نجود " قمت من عالسرير و رحت لها و لفيتها علي ,, بصراحه انصدمت لحظة شفت فيها دموعهاا ,, بجد
مشاعل يوم تصيح تكسر الخاطر .. شوي بصيح .. الا مو شوي لاني بجد صحت , دموعي نزلت غصب
شفتها تصيح بدون صوت و تطالعني بنظرات مظلوم .. و تسندت عالدريشه و شوي شوي نزلت عالارض ونزل راسها
معهااا .. المشكله شلون تصيح بدون صووت .. بعدت عنها .. حسيت بخوف من نظراتهاا ..
ياويلك من الله يا ماجد وش صلحت بالبنت .. لا ماصلح ذا خرب ..
اخاف يوم زوجناك أخوي ظلمناك .. رجعت قربت منها و جلست بالارض مقابلها .. رفعت وجهها بيديني الثنتين
ما اتحملت شكلها فضميتها بقوة و مسدت على شعرها ..
حسيت بهدؤها من انفاسهااا .. بعدين وخرتها شوي عني .. و سحبتها معي خارج البيت
بالحديقه .. تمشيت معهااا .. رحنا لورا البيت .. بعدها جلسنا على كرسي بالحديقه ..
نجود : بدون مقدمات .. تحبين ماجد و لا لاء ؟؟
مشاعل " طالعتها بصدمه ,و ماتوقعتها بتسألني هالسؤال " : ..
نجود : برجع اسألك هي مرة ثانيه .. تحبين ماجد ؟؟
مشاعل " ساكته " : ...
نجود "بخبث" : انزين .. براحتك .. شكلك ما تبينه .. ونا بكلم امي و ابوي يطلقونك من ماجد .
مشاعل " بشهقة " : لااااا .. جود .. لاااا .
نجود " براحه , و ابتسامه حلوة " : يعني تحبينه ؟؟
مشاعل " ما تكلمت " : ...
بعدها ردعليها لسان قلبي بكلمات احبها مو من الحين من زمان
تعبر عن اللي بداخلي ..

حبيته بيني و بين نفسي و ما قلتلوش على اللي في نفسي ,, ما عرفش ايه بيحصلي لما بشوف عنيه
ما بقيتش عارفه اقوله ايه ,, ماعرفش ليه خبيت عليه
بضعف اوي ونا جنبه و بسلم عليه
كل الحب الدنيا ديا في قلبي ليك .. دنتا اغلى الناس علي روحي فيك
كل الحب الدنيا ديا في قلبي ليك .. دنتا اغلى الناس علي روحي فيك
دنتا لو قدام عنيا اشتاق ليك
على باللي و لا انت داري باللي جرا لي .. و الليالي سنين طوبله سيبتها لي هي انشغالي بكل كلمة قولتها لي
على باللي و لا انت داري باللي جرا لي .. و الليالي سنين طوبله سيبتها لي هي انشغالي بكل كلمة قولتها لي
حبيته بيني و بين نفسي و ما قلتلوش على اللي في نفسي ,, ما عرفش ايه بيحصلي لما بشوف عنيه
ما بقيتش عارفه اقوله ايه ,, ماعرفش ليه خبيت عليه
بضعف اوي ونا جنبه و بسلم عليه
الكلام لو كان يعبر عالحنان كنت قلت اني بحبك من زمان ..
الكلام لو كان يعبر عالحنان كنت قلت اني بحبك من زمان ..
كل يوم الشوق بيكبر عليا .. بــــــــــاان ..
على باللي و لا انت داري باللي جرا لي .. و الليالي سنين طوبله سيبتها لي هي انشغالي بكل كلمة قولتها لي
على باللي و لا انت داري باللي جرا لي .. و الليالي سنين طوبله سيبتها لي هي انشغالي بكل كلمة قولتها لي
على باللي و لا انت داري باللي جرا لي .. و الليالي سنين طوبله سيبتها لي هي انشغالي بكل كلمة قولتها لي


نجود"برقه و صدق " : الله يجمعكم و لا يشتت شملكم
مشاعل " بقلبي " : اللهم امــــــــــــين ..
كملت نجود بمرح : شوفي انا ادري انك تموتين عليه .. بسم الله عليه اخووي قمررر من ما يحبه خبرك بناتنا كلهم
يموتون عليه ..
مشاعل "اناظرها بنص عين " : ما شاء الله ..
نجود : هههههههههههههههههه هههههههههههه بصراحه اول مرة اشوفك تغاري على ماجد ..
يا حليلك ماجد مشاعل تغار عليك ..
مشاعل " قمت من مكاني رجعت جلستني نجود " ..
نجود : اسمعي اللي اقلك هو .. نفذي بدون ما تسألي ..
مشاعل : لا و الله قالوا لك بقرة ما تفهم ..
نجود : شعوله تعلمتي طولت اللسان .. هذا اللي علمتك هو منور ..
مشاعل " رجعت ملامحي تكتئب ,, ونجود لاحظت هالشئ "
نجود : ما عليش مشاعل تعرفين منور شلووون .قلبهاا ابيض ..
مشاعل : ادري .. انا مو زعلاانه انها دافعت على ماجد هذا خالهاا بس اللي زعلانه منه انها تتهمني انا
اني سبب هلاك ماجد و حزنه .. بالله عليك شسوويت اناا ؟؟
نجود : مشاعل .. للحين ما عندي علم باللي حصل بينكم .. بس ابي الجاي يكون احسن .. سمعي اللي اقوله
و نفذي بدووون أي اعتراض .. اتفقنااا ..
مشاعل " بتردد " : بس مـ ...
نجود : ياربي .. مشاعل للحين ما قلت لك شئ و انتي تبسبسين .. بسك عاد ..
مشاعل " كيف اقولك ان اخوك يكرهني ,, ماا يطيقني ,,لو تدري اللي سواه كان ما قلتي شئ" : نجود انتي ما تدرين
عن شئ ..
نجود : و ماابي اعرف بعد .. خلص توكل على ربك و سمعي ما بتخسرين شئ ..
مشاعل " بسمع و ماراح اخسر شئ فعلاا " : تفضلي ..
نجود : يازينك و انتي بعقلك ..
مشاعل " بنص عين " : ليش مجنونه ؟؟
نجود "بضحكه " : سلاامت قلبك من الجنون قلبي حنا نبيك بعقلك .. ونبي ماجد هو اللي ينجن " و غمزت " ...
مشاعل " ساكته "
نجود : ...................








^^^^



^^^^




^^^^



مشاعل " قمت من مكاني و بقوة " : اموووووووووت و لا اسويها ..
تصدقي جود مو انا مجنونه انتي اللي مجنونه .. هذا و انتي ما تزوجتي و تقولي لي كذا اجل لو تزوجتي وش بتسووي
جوود " بحياا " : مشاعل يالله عاد ..
مشاعل : اقووول اتطلق و لا اسوي كذااا .. فهمتي ..
جوود " و الحيااا باين عليهاا و بدون ما تحس قالتها بصوت وهي تظن انها تسولف و يانفسها " : الله ياخذك يامنور
جيت بكحلها و بسبتك عميتهاا .. هذا وجههي لو سمعت لك مرة ثانيه ..
مشاعل"بفهم " : يعني منور اللي قالت لك تقولي لي هالحل الخطيييير .. ونا اقول نجود ما يجي منها هالكلااام ..
و اذا على منورة فايه اتوقع .. بس انتي لااا ..
نجود : والله هي اللي قالت لي هالحل .. اصلااا بعد ماجت من الرياض للقصيم وهاوشتك بعدهاا
ندمت و ظلت تدق علي جوال لما زهقتني بعيشتي .. و جالسه تقول لي : و الله ما قصدت بس بنفس
الوقت مب عاجبني حال ماجد لا عازب و لا متزوج و لا مطلق و لا ارمل .. يعني زوجته لها فوق الشهر ببيت
اهل زوجهاا .. وهو مشتت .. "بحزن" منور تقول انه من يوم تركتيه وهو بحاله .. مو طايق نفسه ..
جات له بالشقه .. من يوم دقت الجرس الا هو فتح لها بسرعه .. تدرين وش قال لهاا ؟؟
مشاعل " بشوووق اكتمه داخلي مع طيف حزن حاولت اكتمه " : ايش ؟؟
نجود " بابتسامه " : ووين مشاعل ؟؟ و صار يدورك من وراها .. ما تتصورين منور
وش كثر زعلت عليه و كرهتك وقتهااا لانها دخلت وهو لساته عند الباب يناظر اذا جيتي و لا لاء
لحظتها صاحت منور بقلبهاا لان ماجد مهوب بس حبك تقول منور الا عشقك .. الحب بلااء و العشق سم قاتل ..
مشاعل " ما صدق ماجد ما حبني بيوم بحياته .. اصلا يوم كنت عنده ما بغاني تبيه الحين ونا بعيده عنه يعشقني" : مستحيل .. " قلتها باسى " ..
نجود "بصدق مسكتها وعيني بعينها " : اقسم بالله هذا اللي صار .. يمكن بعدك عنه حسسه بقيمتك ..
ترا ياشعوله ما تحسين بقيمة الشئ الا اذا فقدتيه ..
و شكله ماجد يوم حس انه بفقدك حس بقيمتك صدقيني .. جربي اللي علمتك هو قبل شوي
مشاعل : لااااا .. يعني .. لاااااا ..
نجود : تصدقين انا بعد ماافضل هالحل .. بس منور تقوول انه مجرب و مضمون ..
مشاعل "بتوتر" : خلص جوود .. انهي الموضوع ..
نجود : تدرين وش اكثر حل يكون فيه الصدق و الامانه ؟؟
مشاعل " ساكته اطالعهاا " : ....
نجود : الاعتراف .. جربي .. يعني انتتي منتيب خسرانه شئ .. صدقيني ان عرف انك تحبينه
وهو كان فعلاا يحبك بتتجمعون و تصير حياتكم و لا احلى ..
قاطعتها مشاعل : و اذا ما كان يحبني و يكرهني ؟؟؟
نجود : مو لذي الدرجه ..
مشاعل " ساكته " : ...

&& منــــــــــور &&

دقيت جرس الشقه .. اطمن عى ماجد اللي تغير حتى ما يرد على اتصالاتي .. ومسرع ما فتح
سبحان الله عكس الجوال اتصل عليه مية مرة و لا من مجيب .. فتح لي الباب و حاله مايسر لا عدو و لا حبيب
دخلت وهو لساته يطالع الباب يسألني وينها مشاعل ؟؟ بصراحه ماقدرت اتحمل بكيت .. ايه بكيت قهرر
لهالدرجه تحبهااا .. و الله مااخليك تكمل هالاسبوع و انت بهالحال اوعدك لا ااجيبها لك حتى لو سافرت القصيم
و هذا اللي صار .. طلعت القصيم و شفتهاا حليلها وهي باللمزرعه ما شاء الله بين الزرع و الورد ونا خالي تعبان
بسبتهاا .. بصراحه ما تمالكت نفسي وقلت "بدون نفس " : سلاااام ..
مشاعل "بابتسامه صافيه , وبصدق , وشوقها لماجد فضته لمنور اللي من ريحته " : و عليكم السلام و رحمة الله و
بركاته ,, ياهلا و الله "قربت منها اسلم و احضنها الا هي بعدت استغربت حركاتها حتى اني سألتها " : علامك ؟؟
منور " ببرود " : ما فيني شئ .. انتي اللي شفيك رافعه خشمك علينااا ؟؟
مشاعل "بعدم تصديق ان هذي منور " : منور هذي انتي ؟؟ ونا من متى ارفع خشمي عليكم و لا اشوف نفسي حتى ؟؟
منور : اظن انا سالتك عشان تجاوبين مهوب عشان تساليني .. و بعدين بلااهاا الاستهبالات اللي مالهاا داعي ..
" بحده " شوفي يا بنت الناس زوجناك عشان تقعدين تراعين زوجك مب عشان تتمشين فهمتي ؟؟؟؟؟؟
كملت : عاجبك اللي تسوينه .. "بالم " ماشفتي شلون صاير خالي مااحب اشوفه و هو بهالشكل .. " و بدمعه بعيونها "
بترجعين له غصبن عنك تفهمين مهوب بكيفيك و لا اعلــ ...
قاطعتها نجود "بعصبيه , وصوت عالي " : منـــــــــــــــــــيـــــــــــــرة .. سكتي و لا طلعي براااااااااااا ..
منيره " بقهر " : بدال لا توقفين مع اخوك جايه تطرديني من بيت جدي ..
نجود : قلتيها اخوي يعني مب انتي ,, منور لا تتدخلين باللي ما يخصك ..
منور : دام السالفه فيها ماجد بدخل نفسي ..
مشاعل " بانهيار " : خلااااااص .. تكفوووون .. ااااسفه منورة اااسفه .. انا الغلطانه ..
نجود كفايه هواش منورة معي .. لا تتهاوشين معهاا بسبتي . تركتنا مشاعل و راحت حجرتهاا ..
و بنفس اليوم مشيت راجعه للرياض .. راجعت نفسي حسيت ان الغلط راكبني من ساسي لراسي
كل يوم اكلم نجود ونا كلي ندم ,, و زادني ندم كلام نجود .. والله ان قصدي موب شين بس يمكن الطريقه
الله استخدمتهاا اشين من الشين .. قسم بالله لو درى ماجد باللي قلته لمشاعل بيرسلني اسرائيل والله لو فكوا الاسرى ونا
من ضمنهم بيرجعني لهم و بيقول احد قالكم فكوهاا ..
علمت نجود خطتي بس الخبله قامت تزفني مايسوى اللي قلته .. بالنهايه قلت لها ان خطتي مجربه
و بتعطي مفعووول .. و بكذا نقرب بينهم ..
احتريت جود تتصل و يوم اتصلت ليتها ما اتصلت الا تصارخ صنجتني حسبي الله على عدوينهاا
وهي تقول اني احرجتها قدام مشاعل ..
و خبرتني على خطتهاا .. صدق ساذجه وش اللي اعترافات لا يكون حنا بساحة جريمة و اعترافات و خرابيط
........

&& مشـــــــــــــاعــــــــل &&

الساعه 1 صباحا وللحين افكر بكلام نجود .. شلون اروح برجلي و اقوله ماجد احبك
ما قد حسسني حتى اني اعجبه .. ما غير يقولي ما تحركين فيني شئ .. ما تهميني ..
اذكر شلون من ثلاث شهور و بالضبط من بعد رجعتنا من ملكة نجود بعدها بكمن يوم تغير
ااكثر بس يبي يتهاوش معي .. يخرج من الصباح للدوام و يرجع العصر يبدل ملابسه
و لا عاد اشوفه ووين يطلع و يروح ؟؟ حتى انه صار ينام برا البيت ..
هذاك اليوم تاخر وااايد .. وناا خفت عليه شلون يتركني و ينام برا البيت ..
الى اذان الفجر و هو ما جاء .. شوي و كنت بروح لشقة فهد تحت ..
حتى لو طقني ماجد ما علي اهم شئ اطمن عليه .. جاء ماجد باليوم الثاني بالليل
يعني 48 ساعه برا البيت .. يعني يومين .. وناا دموعي من الخوف تنزل عليه لحظة سمعت صوت الباب جريت له
و رميت نفسي بحضنه .. لاول مرة احط راسي بحضن ماجد لاول مرة اريح نفسي بصدره
ما صارت دقيقه الا بعدني عنه بقوووة و قال : شلي تبينه مني ؟؟ قلتي اني و لا شئ بحياتك
و الحين رامية جسمك علي وش افهم انا من هالحركه اشارة لاجل ؟؟؟؟؟؟ ( اخاف اقولها يحذفوني برا المنتدى ) ..
مشاعل "دفيته بيديني اللي كنت حاطتها على صدره " : انت نكرررررررررره و حقيييير ..
ما كملت كلاامي الا شدني من زندي بقوة .. و قال : قسم بالله لو رفعتي صوتك علي و لا حاولتي مجرد محاوله تشتمين
لاعلمك الادب من جديد و بربيك .. و دفني بعيد عنه حتى ان ظهري وجعني لانه اصطدم بركن الصالون ..
و هو على هالحال نادراا ما يجي البيت .. و ان جاء اخذ له شئ و طلع ..
ما صرت اشوفه الا نادراا .. واحيان اقوم الصبح اشوف الخبز و مقاضي للبيت حاطنها بالمطبخ ..
انا ماابي شئ يا ماجد غير وجودك اللي يعطيني الامان .. تخيلوا لو انكم تنامون بالحالكم بشقه ما فيها غير انتي حتى طلعه ما تطلعين و لا تروحين و لا تجين و رجال البيت غايب ..
بالاسابيع و الشهور .. مر على هالموقف فوق الشهر .. ونا وهو مثل ما كنا قبل ..
وجاء ذاك اليوم اللي ما انساه بحياتي كلها لانه ذكرني بمااضي ضنيته بطي النسيان ..
كلمت منور ماجد عشان اروح معها الكوافير بتقص شعرها .. وجتني البيت و خذتني بعد العصر ..
علمتني منور انهامن بعد ملكة نجود اتصلت بماجد و حاولت ي و نجود يكلمونه عشان اروح معهم السوق لكنه عي عليهم وكلمته بعد فوق الشهر تبيني اروح معهااا الكوافير بس هو رفض ..
و الحين وافق يوم علمته ان الكوافير الحمااارة خربت شعرهااا .. و راجعه الحين تصلحه بمحل ثاني
و بتروح السوق تتشرى لها فستان عندها زواج بتحضره .. رحت معها يالله اغير جو ..
وهي بتقص شعرهاا قالت لي منور : ليه ما تقصينه انتي بعد و اختارت لي قصه و نا بعد عجبتني وقلنا للكوافير انا و منورة شلون يكون
طول شعري .. بعدها راحت منور تحت الجهاز لاجل تخلص الصبغه بسرعه ..
بصراحه اشتهيت اقص شعري .. هو صح طويل بس بالفترة الاخيرة صاير خفيف من تحت قلت اعدله
و طلبت من الكوافير الثانيه تقصه لي. و فعلاا صلحته لي و كان روعه من قدام الا يوم اقوم من الكرسي و اطالع بالارض
شفت شعري عالارض حسيت الدنيا ظلمت بعيني طالعت
بالمرايا و جبت شعري اللي وراء على قدام .. شهقت بقوووة وقلت : ايش هذااا ؟؟؟ انا قلت لك شئ بسيط و حددت لك
الطول الي ابيه .. ما قلت لك قصري شعري لهالدرجه .. حرااام عليكي ..
جتني منور فرحانه بشكلها و تقول : شرااايك شعوووله ؟؟ بس يوم شافتني شهقت هي بعد
و قالت : مشااااعل مجنونه انتي انا قلت لك قصيه بس مو كله
حرام عليك الحين شعرك غزير وحلو بس شوي من تحت ..
مشاعل "بقهر " : مو اناا الله يهديها هي اللي قصته ..
طبعاا مانور ما قصرت بالكوافير محاضرة طويله عريضه على اهمالها و شكت عليها المشرفه تعرفون منور ما تسكت على حق
و رفضت اصبغه يمكن لو كانت القصه مثل ما كنت ابي كان صبغت .. القصه حلوة و عاجبتني بس مرة قصير ..
حتى منور .. قصتها حلوووة الا تهبل ... صبغت شعرهاا و سوته بلياج ..
بالاخر صارت جناااان طبعاا اخترت انا وهي الصبغه اللي تناسبهاا ..

طبعاا خرجنا بعدها للسوق.. وجاء لمنور اتصال بالمحل ونا معها تركتها اول ما قالت الو ورحت
اشوف لي بجاايم .. لان اللي عندي قليله و معظمها اقمصة نوم ونا ماالبست منها شئ ..
و بعدها شريت لي 4 جلابيات فخمة تنفع لزيارات ,,,
و للبيت ان جووه ضيوف و شريت جلابيتين فخمة بعد بس للبيت
طقمت اكسسوارات معهاا .. طبعا اكسسوارات خفيفه .. و شرت منور فستان بس هالمرة على ذووقي رغم انها ما قتنعت
بس بالنهاية قالت : خلص بتوكل على الله ثم انتي وبشوف هالمرة شكلي شلوون بيظهر ..
الا وقفنا عند كوفي شوب ونا وراء منور وهي متجهة لطاوله فيها شخص انا مو بس اعرفه الا احس به و حنا على بعد
امتار و كيلومترات .. شفته ارتبكت ليش مدري وهالشئ واضح علي .. لاني اندهشت و ماتوقعته ابد يجي
و من زمان ما شفته ,, كان يناظرني بطريقه شك ... ياربي انا اللي بحركاتي اشكك خلق الله فيني ..
جلست مواجهة له و جنبه منيره .. طلبت منيره عصير مانجو ونا طلبت لي ميكاتو ..
صدق مو قادرة اخذ راحتي بسبب نظراته اللي تحرقني ... خلصنا و خرجنا و حنا عند باب الكوفي الا
بواحد يقرب مني و يغني : هالعيون شلون املها سحر ذوبني بغزلها .. بوسه من عندك حبيبي تسوى عندي الدنيا كلهاا
مسكني ماجد و و قربني له من الجهة الثانيه و توطى ببطن الشاب الغبي .. خفت بالحيل .. وصاروا الاثنين يتضاربون
ونا من الخوف " اكره العنف و لي اسبابي و بتعرفونها قريب " ما تكلمت بالاخير قلت بصوتي : خلااااص ماجد ..
طالعني ماجد "بقهر ,, و فكوهم الناس عن بعض .. شفت الدم بخشم ماجد خرجت كلينيكس من شنطتي بعطيه الا رمى
الكلينكس بالارض .. وزخني من ذراعي و منور ورانااا طبعاا لما وصلنا للسيارة فتح باب السيارة اللي بجنبه قدام و دفني و قفل الباب و
جت منور ركبت وراي .. الصمت كان طاغي عالجو ما عداا صوت انفاس ماجد اللي فحيحهاا حرق قلبي
,, وصلنا منور بيتهاا .. ونا ودي انزل معهاا .. يارب استرها معي اناا عبدك ما املك شئ الا رضاك تكفى حنن قلبه علياا
و الله اني خايفه .. وصلنا العمارة و قف السيارة فتحت الباب و طلعت و هو بعد مشيت قبله عالعمارة الا مسكني من
زندي .. و خذني عالشقه فتح الباب و سكره و على حجرة النوم رماني عالسرير
فتحت لثمتي وجلست عالسرير .. سويت انه عادي ما كأن صار شئ الا بماجد يقرب مني و يقول
ماجد "بصوت عالي يخوووووووووف ": تستهبلين انتي ووجهك .. منيب رجال مالي عينك هاااااااااا
لا عاد اشوفك تلبسين هالعباءه فهمتي .. عباة الكتف ذي ما عندناا بناات يلبسونهااا
مشاعل : قلتها بنفسك بناات .. بس الحين انا مرة متزوجه يعني بكيفي ..
قاطعني ماجد "بعصبيه " : تتذاكين انتي ووجهك .. و انتي بالله عليك تظنين انك مررة لاااا
اصحي .. و اذا كنتي مرة متزوجه المفروض تسمعين كلام زوجك اللي هو انااا ..
مشاعل " بحدة " : لا و الله صدق زوجي " باستهزاء " ماااشوفك تعطيني حقوقي كزوجه جاي
الحين فجأة تقولي زوج .. سبحان الله حقوقك تتذكرهاا " اقلد " تسمعين كلام زوجك اللي هو انا ..
اصحى انت .. انا لمتى اتحملك و اتحمل عصبيتك مو ملزومه فيك دامك مو ملزوم فيني ..
ماجد : لا ترفعين صوتك لا اصكك بكف ينسيك اصلك ياطروش البحر انتم .. انتي تظنين اني مستانس
و لا متشرف بنسب زوجتي اللي يقرفني .. تدرون وش يقولون عنكم انتم بقاياااا حجاااااااج .. جايين للحج
و سكنتم و خذتم الجنسيه لا و رجالكم يقلدون بالثوب و الشماغ و حريمكم بالعباة و ياليت بعباة تستر
الا عباة الكتف الا تكشف و توضح معالم جسمك اكثر مما تستر ... يااابنت خلك على قدك
تشوفين رجلي هذي"ياشر عى رجله " حبيهاا الف مرة باليوم عشاني اخذتك ..
مشااعل "بقوووة تدافع عن نفسها " : لا فرق بين عربي و لا عجمي الا بالتقوى ..
قاطعها ماجد : اتركي عنك الفلسفه تراني منيب بالجامعه تسوين علي استاذه..
مشاعل : اذا انت تعتبرها فلسفه فهذا لجهلك ولا الجمله اللي قلتها يدرسونهاا باكبر الجامعات و هذي بالدين
اساس .. على فكره اذا انا اقرفك و نسبي مو عاجبك و لا حتى وجودي محد ضربك على يدك و قال لك تزوجني
هذا انت اللي خطبتني وناا مدري عنك و لا حتى شفتك .. و اللي ما يبينا ما نبااااه ..
وانت مو بس و لا شئ الا انا " بالم " اكرررررهك .. اكرهــــــــك
ماجد " حز بخاطري كلمتها و اشعلت نار قلبي ,, تكرهني .. جت تخرج من الحجرة مسكتها مع طرحتها لاني
ما لحقت ذراعهاا ,, وينكشف شعرهااا بعد ما جريت طرحتهاا .. ,, بصدمه " : ووينه شعرك ؟؟
مشاعل " طنشته وجيت طالعه مره يهمه شعري اصلاا كلي على بعضي ما هميته جات على شعري "
ماجد " لفيت من كتفها ,, وبصوت يرعب " : اكلمك انااااااااااااا ووووين شعرك ؟؟؟
مشاعل : ماالك خص ..
ماجد " مسكتها مع شعرهاا و شديته تكلمي عدل .. ويييينه شعرك ؟؟
مشاعل " بالم من شده لشعري " : اتركني .. ماجد انت تالمني ..
ماجد : احسسسن هذا اللي ابيه ابي احسسك بالالم .. انطقي وووش صار على شعرك ؟؟ ما قلت تكــــــــــــلمي ..
مشاعل : قصيته ..
هنا ماجد جن جنونه يحسب انهاا قصته بالعاني عشان تغيضه .. هو يموت بالشعر الطويل و بشعرها هي بالذات
ماجد : انتي ليه ما تعقلين قصيتي شعرك تغيضيني فيه .. هاااااااااا
مشاعل " بصراحه " : هذا شعري ملكي انا و قصيته انت شدخلك بالموضوع ..
ماجد : انا زوجك ,, ما تقصينه الا يوم تستأذنين فهمتي ..
مشاعل : لا و الله من متى .؟؟؟ لا تسوي رجال علي ,, هالمرجله خلهااا لغيري .. فهمت انت ..
ماجد " هنا ما تحملت كل شئ صار بيوم و بوقت واحد عصبت من كل شئ كفايه بعدهاا و هي قريبه و اني ما عدت
اتحمل قربهاا و زاد علي احساسي من ذاك اليوم من بعد ما رجعت من عند الشباب يوم كلمتني منور وشفتهاا .. بداخلي الف احساس و امنيه اني المسهاا اضمهاا .. احس بكييانهااا .. انا رجال يا نااس احس
لو ما حسيت ما اكون انسان .. وهي ما غير تعاندني .. تعاند رجولتي .. بدون ارادة مني سطرتها كف طاحت عالارض
طالعتهاا بقهرر وقلت : الحين بتشوفين المرجله شلون ...
شال العقال و رماه و فسخ الشماغ و فكك ازارير ثوبه و النار تشب بداخله قرب منهاا اكثر و اكثر وشفت الرعب بعيونها .. شلون وجهها يرجف .. خلهاا تحس بالخوووف داام ما تحس بالحب خلها تحس باي شئ وان كان خوف توقعت انها بتقاوم بس ما شفت أي رد
فعل .. الغريبه انها ما ابدت
مقاومه .. كان شعرها مغطي وجهها كله ..
ماجد " صحيح اني للحين قلبي مليان عليها و قربت منها باخذ حقي منها غصب .. حسيت ان جسدهاا مشدود مدري شلون اوصف .. ( مع اني للحين ما خذيت حقي منها بس مجرد محاوله .. نتيجة عصبيتي و غضبي ) ..
شلت شعرها من على وجهها و شفت وجهها شلون صاير من كثر ماارعبني بعدت عنهاا مااصدق ان اللي قدامي مشاعل
عيونها طالعه فوق و شفايفها مزرقه .. قربت منها بخووف المسها ,, جسمها بارد و متشنج .. خفت بقوووة ..
شسوويت اناا .. و الله لا صار فيها شئ بذبح نفسي .. بصوت ضعيف : م .. مش شــاعل .. مشاعل تكفين ردي علي
ما عرفت وش اسوي بهاللحظه .. جلست بجنبها و خذيتها بحضني خايف تروح مني و دعيت ربي بقلب صادق و
بصوتي ما يحرمني منهاا .. جلست اقرءا لرقيه الشرعيه لاني حافظهاا .. مدري كم مر من الوقت ونا على هالحال
جالس بالارض و مشاعل بحضني و دمووعي اللي ما نزلت من مدمعي للحين ,, نزلت عليك شعولتي .. حسيت بغلاااك تو
صرت اقول : لا تخافين حبيبتي .. ما بيصير لك شئ دام ماجد معك ما بيصير شئ اوعدك.. و= خذيت لحاف السرير و لحفتها
به .. وضميتها بقوووة و اقرء عليها شوي وشوي اقطع و ادعي الله ان ما ياخذها مني الى ان حسيت جسمها يلين .. وخرتها شوي عني
ابي اشوفهاا .. شفت عيونها مسكرة .. تحسست كفها شفته لان .. ارتحت شوي و ظليت ضامها لصدري اكثر
بعدها شلتها عالسرير و حطيتها قمت بروح الا هي ما سكتني من ثوبي ما قدرت اتركهاا ..

احبها و الله احبهااا .. مسدت على شعرهااا وانسدحت بجنبهااا ..


^^^





وش تتوقعون صار بعد محاوله ماجد العنيفه لمشاعل هل هذا هو سبب تركها البيت ؟؟؟

و ليش ماجد يبات برا البيت ؟؟؟

بالنسبه لقصه فهد قريب بنعرفهاا و حسب توقعي الحلقه الجايه بتكون ...

اما فيصل بنشوف وش صار عليه ؟؟؟

متعب اذا يححب نجود ليه ما يهتم فيهاا ؟؟؟

اسأله كثيره نبي لها حل ؟؟؟

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 11:55 AM
الحلقة الرابعه و الثلاثون :

" حـــــــــــــــ أسطوري ــــــــــــب "


هـذي عيونـي قبـل لاقـول ../ جاتـك
تبكي المسافة / والصبـح / وامنياتـي ..

يالهف حال اللـي .. حيابـك ! وماتـك !
فرقاك .. كلمة / مختصرها : .. مماتي ..!

ياقـو قلبـك .. لاا .! ...... يـاقـو ذاتــك
من غاب طيفك .. والحصيلة : رفاتـي ..!



&& مـــــــــاجــــــــد &&
عقبك الدنيا عساها ما تكون ...

واشحلاها غير شوفك يا غرااام..

يشهد الله مسكنك وسط العيون ...

وانك اول من صحي فيها ونام..

لو تبي من عمري ايامه تموون ...

فدوتك عمري ولا فيها كلام..

مالي خلق ارد البيت .. بدونهاا الحياة مالها طعم .. كله مني لو اني تحكمت باعصابي
كان ماصار اللي صار .. حبكت يعني هالطريقه .. ليه دايم بدال لا اقربها مني ابعدهاا ..
ابي الزين اقوم اصلح الشين .. مليت من نفسي و حالي ,, حتى اخلاقي صايرة شينه ..
لو ما ذاك اليوم المشؤم .. كفايه بعدهاا و هي قريبه و اني ما عدت اتحمل قربهاا بداخلي
الف احساس و امنيه اني المسهاا اضمهاا .. احس بكييانهااا .. دخلت عليها حجرتهاا بعد ما قفلت مع منور
وتركت الشباب و جيتها .. شفتها وهي شلون تشيل روب الحمام عنهاا بعد الشور اللي خذته , وجالسه تتدهن من
العطر و الدهن و المرطب .. اغراء .. فتنه .. ايه فتني كل شئ فيهااا جمالها سحر يجذبني لهاا .. صوتهاا
يحسسني وش كثر تحمل من حنان .. و اخلاقها مع الكل باستثنائي مابه مثلهاااا .. و الحين جسدها كأنها ملكان,, عارضة
ازياء ما ابالغ .. فتني و اغراني ,,انا رجال يا نااس احس لو ما حسيت ما اكون انسان ..
وهي ما غير تعاندني .. تعاند رجولتي .. كنت بخوفهاا بس عشان تعرف اني الرجال اللي ينسمع كلمته ,, قسم بالله
ماانويت ابد اعاملهاا هالمعامله حتى وانا باشد عصبيتي ,, يمكن لاني بغيت المسها باي طريقه حتى لو بالقوة بس
مستحيل اخذ منها شئ وان كان حق من حقوقي بالعنف .. اذا يوم خبرتني انها مهي بمسؤله عن اكلي و شربي و ثيابي
ما ناقشتهاا وسكت اجي الحين اخذ اعز شئ لها,, و الحين وقت اللي حبيتهاا اقوم اخذ منها شئ غالي بهالطريق لااا
مهوب ماجد اللي يسويهاا ..
ما دريت ان بيصير هذا كله .. ظلت تخاف مني و كل مااقرب منها تنفر مني و احس بجسمها يبدء يتشنج .. ما تطيق
تشوفني حاولت اهديها بعد ذاك اليوم بس هي ما تبيني .. ماااقدرت اشوفها تتعذب بشوفتي
الى ان جاء يوم و قالت لي : طلقني ماابيك .. طلقني ..
حياتي صعبت اكثر .. جلسنااا حوال الثلاث اسابيع .. على هالحال الى ان اخذتها عند هلي بالقصيم تغير جو و يوم رجعتنا
الرياض عيت ترجع معي .. ما رضيت اتركهاا,, من يراعيهاا ,, اناا مااعرف اجلس بدونهااا وان ما كانت تطيقني بس
همبعد ابيهاا .. تعبت يومهاا و طلبت امي مني اتركها عندهم و يوم تطيب اجي و اخذهاا سكت عالموضوع لانها جد
تعبانه ,, غير خوفي لا تنطق قدام امي و لا ابوي انها تبي الطلاق .. بيوقفون معها .. ونا لو امووت ما اطلقك شعوله ..
تركتها اسبوع و الله لو ما الشغل و الشفتات اللي ما خلتني اكون عندها لكن بالاسبوع الثاني رحت لهاا ونا كلي
شوق و غرام لهاا ..
شفتها هي و نجود جالسين بالساحه و ابوي و فهد على الحصان يدخلون المضمار .. شكلهم بيتسابقون .. قربت منهم
بدون ما يحسون .. كانت مستانسه..
نجود : شعوله من بتشجعين ؟؟ انا بشجع ابوووي و انتي ؟؟؟
مشاعل : انا اشجع بابا ,, خذي فهد انتي ونا بابا .. اتفقناا ..
نجود " بعناد " : لااااا انا ابووي و انتي فهد ..
ماجد " عاد هنا طق كبدي من نجود ,, بكيفها هو .. قال خذي فهد " ..
بعدين جاء ابوي وقرب بجنبهم نجود مسكت الحصان من راسه تمسد عليه و مشاعل بعدت عنه .. ضحكوا نجود و ابوي
عليهاا ..
نجود : شعوله ما بيأذيك .. تعالي ..
مشاعل : لااا .. اللي تظنينه قريب و ما بيأذيك هو اللي لزوم تخافين منه ..
الجميع استغرب كلامهاا اللي كان واضح من عيونها الباينه من لثمتها كأنها تقصد شئ ما حبيت اظهر لهم عشان لا
يشكون بشئ ,, بس كلامها حز بخاطري ,,ظليت بمكاني اراقبهم .. شفت شلون يوم تضحك مشاعل قمرر ياناس تهببل ..
يا حبيلك .. ضحكتهااا تلمس اطراف قلبي و تلعب به ..
بالنهايه فاز فهد على ابوووي .. وهنا مشاعل : هيييييييييييييييييييي نحنا فوزنااااااااااا .. هههههه ..
نجود : لا و الله اشوفك مستانسه يعني مب كأن انتي اللي قلتي انك تبين ابوي ترااا لو مااناا قلت لك خذي فهد كان
الحين حنا الفايزين بس خفت لا ينكسر خاطرك ..
مشاعل " بضحكه " : لا و الله فيكي الخير ياقلبي .. كللك ذوووق .. فين اودي جمايلك اللي مغرقتني ..
قرب فهد لهم : كأني سمعت اسمي ؟؟
نجود "بسرعه علمته وش اللي قالته "
مشاعل " مفتشله من فهد و قالت بصوتها الرقيق وهي متلعثمة " : فهد .. والله ما اقصد ..
بس قلت .. يعني بابا ..
فهد " يضحك " : شفيك ماابكلك تراا .. ماعليك تمونين مرة اخووي ..
كرت ماجد "صحيح اني تضايقت من وقفتها مع فهد لكن استانست على وناستها و ضحكهاا .. شعولتي رقيقه و حلوة
و خفيفة دم و سهلة المعشر الا معي وهناا وناستي راحت هبوب
الرياح " ليش معي انا غير ؟؟؟؟
,, مستحيل شعولتي تخوني بيوم حتى ولو ماتحبني .. طيب و اللي سولفت عنه يوم
مرضهاا من كانت تقصد ؟؟ خطر ببالي ليه ما يكون ابوها و لا اخوها و لا عمها و لاحتى خالهاا ,, ايه معقوله ليش لاا
بالذات ان منور تقول انها مشتاقه لاهلها بالحيل و مشاعل من شكلها و لبسها و مشيتها باين عليها بنت ناس ونا شفت
حالتهم الماديه اوكي ايه اكيد احد يقرب لهاا ,, ونا ليه ما فكرت بايجابيه ليه فكرت بسلبيه "
تركهم ابوي راجع عالبيت وقابلني بطريقه سلمت عليه و بعدها رحت لمشاعل و البقيه
لما شافتني مشاعل رجعت على ورى بالظبط ورى ظهر فهد .. لو تدرون وش اللي خالجني وقتهاا
انا زوجهااا .. انااا اللي احبهاا تخاف مني و تروح ورى اخوي فهد .. يعني تأمنه على نفسها ونا لاا ..
حزنت من قلبي على حالي .. لفيت بوجهي و لا كأن شفت شئ .. ما بغيت فهد يحس ان اللي صار مقصود
تميت مع فهد و مشاعل اختفت .. متاكد انها من شافتني راحت .. للحين ما نست .. تنهدت بتعب ..
فهد "معقد حواجبه " : علامك ياخوي .. متضايق من شئ ,, حاس بشئ ؟؟
ماجد " بالم " : بموووت ياااخوي بموووت...
فهد " بخوف " : علمني وشفيك ونا خوك ..
ماجد " ربي بلاني بالحب اكثر من مرة وكل حب اردى من الثاني الاولى و تركتا عشان الثانيه و الثانيه بتتركني و السبه
عنفي .. " : سلامتك ياااخوي .. الشغل لراااسي .. لراااسي .. " ونا بقلبي اقول الا الهموم لراااسي .. " ..
فهد " ما صدقت ماجد .. اخوي و اعرفه ما يبين اللي بقلبه لاحد ابد .. لكني شفت بعيونه طيف شوق ووله
وكانت نظراته تتجه للي وراي .. بس ابعد نظراته لاجل لا يبين قدامي لهفته لمشاعل .. يحق لك يااخوي ..
الله يخليها لك و يوفقكم ويا بعض ..
ماجد " رجعت الرياض خايب الرجااا .. كنت باخذها .. بس نظراتها و هروبها مني اكبر دليل انها للحين قلبها
شايل علي ..
كسرت بخاطري يومي أجيك بلهفتي محتــاااج..

عن العالم تمنيتك بأحزانـي معـي توقـف !

تحريتك و ناديتك و حـس القلـب بالإحـراج

رجعت و خاطري مكسور و حزني فوق ما يوصـف !


ونا راجع الرياض سألتني امي ليه مااخذ مشاعل معي قلت لها وراي سفر هو صدق اني مسافر بس موب
الحين الاسبوع الجاي .. فقلت لها خلها عندكم لما ارجع من السفر بجي اخذها بس الحين ماابي ان سافرت احاتيهاا
ام فهد : انزين يمه تروح و ترجع بالسلامه ..
قابلني ابوي عند الباب : وووين بدري يبه نام الليله و باكر روحوا ..
ماجد : ما عليه يبه مرة ثانيه وراي شغل ..
بو فهد : اليوم خميس ما فيه دوام ...
ماجد : لا عندي اوفر تايم .. " ياشين الكذب " ..
بو فهد " ما مشت عليه الكذبه .. يمكن بيختلي بمرته ,, لساتهم عرسان " : زين يبه .. مااشوف اغراض مشاعل ..
يبه هي ضعيفه .. شل اغراضها انت ...
ماجد " يبلع ريقه " : يبه مشاعل بتجلس عندكم .
بو فهد " عقد حواجبه " : عسى ماشر ؟؟؟
ماجد : الشر ما يجيك ,, وراي سفره و ابيها تجلس هني عشان مااحاتيها ..
بو فهد " مشاها بكيفه " : انزين روح انت فمان الله ..
سلم ماجد على ابوه و راح .. وترك وراه قلبه ..
مر الاسبوع الثاني ونا خايف اروح لها ترفضني .. كل يوم اتصل بأمي اكلمها و اطمن على مشاعل منهاا ,,
مااطول معاهااا اخاف تعطيني هي و اخاف اكثر ان رفضت تكلمني .. مر الاسبوع الثالث ونا حالتي صعبه
وتلاه الاسبوع الرابع و لا حياة لمن تنادي و هالاسبوع بيقفل عالخامس يعني فوق الشهر .. وهي تاركه البيت
هذي ليه ما ترحمني و الله ما عاد امد يدي عليهاا ,, حتى لو تبي تلبس عباة الكتف ما بمنعهاا اللي تبيه بيصر
بس ترجع لي .. مما بلمسها حتى بس اناظرهاا احس بوجودهااا ..

فقدتك الله لايطول غيابك

وش تنفع الدنيا بليا وجودك

انا السبب من البدايه اهملتهااا و لا فيه احد
يوم دخلته يهين عروسته ,, ما شافت مني الا كل شين .. مرتني هالاسبوع منيرة ما جلست معي وااايد .. شوي
وروحت جابت لي معها عشاء و راحت .. ظنيت مشاعل جت معهااا .. بس للاسف كانت امنيه و شكلهاا صعبة التحقيق
لو مرة بس تسامحيني .. اعز ما على الرجال رجولته ,, وانتي ما قصرتي بكلامك و الحين شلون ادوس عزة نفسي
ونا دستهاا يوم رادين الرياض وقلت لك اااسف مية مرة و انتي تعيين علي .. دستها اكثر وانتي للمرة الثانيه ما تبين
تردين لي و لبيتك ,,, يا سبحان الله الحين صار بيتها ما كأن انا قلت لها هذا بيتي مهوب بيتك .. الحين البيت و راعيه لك
لك وحدك ..

&& مــــــــــشـــــــــــــاعــــل &&


تعلمت أزيف ضحكتي والقلوب أســـرار

على إني بخير بعين من يجهل أحــــزاني

يومين ونا افكر بكلام نجود .. محتارة .. صدقها نجود لمتى بظل كذاا ... اهلي و رموني لزوجي .. وزوجي ما يبيني ..
بس ليه مااجرب ابدء حياة جديدة معاه .. اخاف يرفضني .. اصلاا بكل الاحوال انا خسرانه اذا رفضني و طعني بكون كذاا
سويت اللي علي عشان ربي لا يلومني صدق بخسر كرامتي و قد خسرتها قبل .. ..
ااااااه لو تدري كيف احيى بدونك .. انت ما تدري عن حياتي شلون مضت قبلك .. ماتدري شلي مريت فيه من حوادث
من عمري 8 سنين على مااذكر كنت بثالث ابتدائي .. سوت لي ماما حفلة لنجاحي و المشكله ان الحفله ما حضرها
صغار الا كلهم صديقاتها يعني انحسبت حفله علي بالاسم .. رحت لما مجلس الحريم و خذيت لي شوكولاة ..
و انتبهت علي مااما .. خرجت و خرجت وراي مسكت يدي و ضربتني و قالت لي لا عاد تعيدينهااا
ماانسى ذاك اليوم حفلة تخرجي و ما قدرت اشارك فيها كأنها جمعة اصدقااء ماما تحب المظاهر ..
مع ان قلبي يقول انها طيبه .. ادري الكل يقول انتي طيبه بزياده .. بس صدقوني انا اللي عشت مع ماما هي طيبه
تعطف على المسكين و تحن على اليتيم حتى انها تتبرع كثير .. و تبرعهاا ما كان مظاهر لاا .. لانها تحب تشوف الناس
يضحكون.. الا اناا ليش يا ماما وش ذنبي بماضيك .. ذنبي هو اني مشاعل .. مشاعل اللي كرهتها ماما ... مشاعل اللي
على قولت ماما دمرتها و حطمت حياتها حتى من قبل زواجها .. مشاعل سبب في معاناة ماما سنين .. لكن يا ماما اللي
لزوم تعرفينه ان مشاعل غيررر غيررر .. بعد ما ضربتني بكيت و رحت المطبخ جتني شغالة جيراناا اسمهاا " فييني "
كانت احن علي من امي .. تخيلوا شغاله من دوله ثانيه احن علي من امي .. حزنت علي و جابت لي شوكولاة لو تسألوني
شلون بقول مااعرف .. سولفت معي و تلاعبني الى ان راحت و كنت ابكي بذاك اليوم عشانها رايحه .. بس وعدتني كل
يوم بالظهر بتستناني عند باب البيت اجيها نلعب ويا بعض ... و هذا اللي صار كل يوم تصلح لي كيك و لا حلى عاد كنت
صغيره وقتهاا .. و اموووت عالشوكولاة .. كل يوم امرهاا بعد ماما و بابا ياخذون قيلوله وكفيل فييني و زوجته بعد
نلعب مع بعض ... مااحلاهاا من اياام " الابتسامه على وجههي يوم لمحت طيف هالايام و الذكريات الحلووة بسسس
مسرع مااختفت لما تذكرت ذاك اليوم " .. بيوم غبت عن المدرسه كنت شوي مريضه مسخنه يعني .. خفت ماما ما
تخليني اطلع الظهر اروح عند فييني .. يومها جت خالتي و طلعت ماما معها رايحين جمعيه .. قلت فرصه اطلع بسرعه و
ارد عشان اروح عند فييني .. وصلت البيت و دخلت لان باب الفيلا مفتوح ورحت من باب المطبخ كالعاده لما نتقابل ..
دخلت و انتظرت شووي يمكن خمس دقايق او اكثر مدري قد ايه انتظرت الى ان سمعت صوت شئ طاح و صرخه مكتومه ..
خفت .. طلعت ونا ارجف الدرج .. ما كان فيه احد بالصالون اللي فوق .. سمعت صوت حركه رحت للحجرة اللي بابهاا
شبه مسكر و الظاهر ما تسكر زين .. شفت اللي ما يخطر ببال احد .. " بدء جسمي يتشنج لما بدءت اذكر الموقف
و دموعي نازله " .. شفت فيين ف .. فيني .. بكيت ونا اكتم صوتي " .. شفت فييني و الوغد الحقير النذل كفيلهااا
يعتدي عليهااا .. الله ياخذه حسبي الله عليه .. شفت شلون لما تحاول تهرب يضربها يجرها مع شعرهاا .. الدم يغطي جزء من جسمهاا ..
وقتها كنت طفله ما فهمت ان هذا اعتداء اللي فهمته ان هذا الوسخ يضربها يعاملها بعنف .. يحاول يسوي شئ منيب
فاهمته .. لكن لما كبرت و عرفت الحياة وش هي فهمت .. مااذكر وقتها الا ان من خوفي ما قدرت اتحرك وجسمي بارد ..
شفت فييني تتوسله يتركهاا .. شفتها تصيح و نا ما صلحت لها شئ .. رجولي ما شالتني .. ما حسيت بنفسي الا ونا ببيت
اهلي .. شلون وصلت بسريري .. لا يكون كنت احلم و اللي شفته ما كان حقيقي يمكن كنت نايمه و مارحت عند فييني ..
جاني بابا يكلمني بعد ما صحيت بغيت اقوله على اللي شفته لكن لساني مو طايع ينطق حاولت افتح فمي بس صوتي ما
طلع .. بابا خاف علي يقولي تكلمي .. ايشبك ؟؟ ونا الحرف مو راضي يتنطق مني .. وداني المستشفى وكشف علي
قالوا له سليمة .. و حولوني على دكتور نفسي .. بعد الكشف علي ومحاولات الدكتور .. قال اني تعرضت لصدمه
سببت لي عدم القدره عالكلام بس هالشئ ان شاء الله مو دايم .. سأل بابا صار على بنتك شئ ؟؟ احد تعرض لها بشئ
ضايقها .. بابا انبخ وقتهاا .. قام يلوم ماما على اللي صار وهنا ماما صدق خافت علي بس تعاملني بجفاا يمكن بسبب
معاملة بابا لهاا .. تطلع حرتها علي .. الى ان جاء ذاك اليوم كنت نايمه و سمعت احد يناديني فتحت عيوني و شفت فييني
بجنبي .. فرحت و تكلمت وقتهاا وقلت : فيييني انتي هناا .. انا ظنيت انك تعبانه .. هذااك الحوماار ضربك انا بعلم بابا
يضربه لا تخااافين .. صاحت فييني و تضمني اذكر كلامها و حزنهاا : انا كلاااص .. اناا كلااص .. فيه روووه ..
هبيبي .. انتي هبيني ؟؟ ( انا خلاص .. انا خلااص .. فيه روح .. حبيبي ... تحبيني ؟؟ )
مشاعل ابكي معاها : ايوة احبك .. لا تروحي .. اذا تروحي انا مااحبك ..
فييني : انا لازم رروووه .. انا خلااص تئبااان .. انا ابقى موووت ..
مشاعل : ليش ؟؟ فييني عورك ؟؟
فييني ضمتني لهاا بقوة وطلبت مني مااعلم احد على اللي شفته .. اللي فهمته منها انها هي اللي حصلتني عند الباب و
طايحه فخافت لا يشوفني المجرم الشرير حسبي الله عليه و ما يرحمني و لا يعتدي علي تجي منه النذل .. و للمعلومه
فييني عمرها 16 سنه يعني مراهقه صغيره دمر حياة البنت الله يدمر حيااته ..
بنفس اليوم بعد ما صحى بابا قد راحت فييني وودعتني كنت حزينه بس طلبت مني لو اني احبها اتكتم عالموضوع ..
ووعدتني اذا جاء يوم وقبل فيها احد و تزوجت بتسمي بنتها باسمي ,, ونا صغيره فرحت .. ما كنت ادري انهاا
ادمرت ومن اللي بيتزوج منهاا .. الرجال يظنون الخادمه مو انسانه مثلها مثلنا .. ترا هي مااجت تشتغل هالشغله الا
لانها محتاجه وكل انسان محتاج .. الفقير محتاج الغني عشان يعطيه و الغني بعد محتاج الفقير عشان يشتغل عنده ..
الحياة سلف و دين .. " حسيت بفكي يتشنج ونا اذكر شلون ماجد كان مثله مثل ذاااك اللي اغتصب فييني ..
ماجد كانت بيأذيني مثل مااذااها الحقير كلهم كذااا ... فجأه سمعت صوت باذني يقول لا يا مشاعل ماجد مو مثله
لا تظلمينه يمكنه كان معصب ..لو انه بغى مني هالشئ كان من اول ما تزوجنا اخذه بس لاا ماسوى كذا الا لانه عصب
مني ونا ما قصرت غلطت عليه .. مهما كان هو زوجي و استاهل اللي جاني .. اصلاا هذا حق من حقوقه
مقدر امنعه .. بس هذا مو معناه ياخذه بهالطريقه انا زوجته وقت ما بغاني له ما بمنعه لان الملائكه بتلعني
الى ان اصبح .. بس كل شئ بالطيب مو كذاا ..
بعدها جلست يومين ثانيه افكر بجديه .. الى ان وصلت لحل كنت وقتها بالحديقه .. شفت بابا و ماما ام فهد و عمة ماجد
حفصه فرحت رحت لعندهم و لا انتبهوا لي ونا جايه سمعت كل كلامهم ..
بو فهد : ياا اختي ما تشوفين البنت شلون صايره .. ما تاكل و للحين جالسه عندنا و هذا ماجد
ما يراعيها معقووله للحين عنده سفر .. و الله لو ما تعدل معهاا براويه كله الا مشاعل ..
حفصه : يااخوي لا تطلع حرتك فيه ادري انك بتريح فهد بقبره .. بس هذي ماهي طريقه ..
لاتنسى ان ماجد رجال و متزوج و هذي حياته موب كفايه انك زوجته غصب يعني كان ..
بو فهد : يشكر ربه زوجته اللي يــ ..
ام فهد تقاطعه : خلص يا بو فهد .. اخوك و الله يرحمه مات ما بيرد .. وموته مكتووب .. ربي عوضك بفهد
ولدك بيوم مماته هديه من عند رب العالمين .. انسى ..
بو فهد : انسى " قالها بحزن " ,, شلون ا نسى اني سبب بموت اخوووي وولدي .. اخووي اللي وصاني عليه ابووي
رحمة الله عليه .. اخوي فهد اللي ربيته حتى انه كان بحسبت عيالي .. تذكرين كان يقول لي يبه .. يبه ..
لو اني اسعدته باخر ايامه لااا .. مانفذت وصية ابوووي .. زوجته غصب عنه و حرمته من المرة اللي يحبهاا
ما حبيت اخذ وحده برا القبيله .. ما بغيته ياخذ الا بنت عمه حيرها ابوي له من صغره.. لكن شصااار ذبحته بنفسي انا اللي قتلته ..
حفصه : تكفى يااخوي لا تعذب نفسك انت ما ذبحته .. هذا قدره هو مات بحادث سيارة يعني مكتوب و مقدر ..
بو فهد : حادث سيارة بليله زواجه ..
ام فهد : دخيلك قفل عالموضوع .. ربي رزقك بفهد ولدك بيوم وفاة اخوك ولدت انا مع ان موعد ولادتي كان بعد
شهرين .. لكن الله رحمك خذا منك فهد و عطاك فهد ثاني .. اشكر ربك يابو فهد .. ترا ربك كريم ..
بو فهد : ونا اشهد انه كريم ..
حفصه : فهد ولدك يااخوي رغم انه سمي اخوي ا الغالي و يشبهه بكل شئ الا شكله .. محد خذا حلى فهد اخوي الا
واحد وهو ماجد .. ياليتك يا ماجد تكون مثل عمك فهد .. فهد اخوي كان حليم و ماقد كسر كلمتك و لا رفع راسه يوم
تكلمه ياخوووي ..
بو فهد : الله يرحمك و يدخلك فسيح جناته .. سامحني ظلمتك ونا اخوك وابوك ما راعيت مشاعرك ..
حتى اللي بغيتها يوم درت عنك مرضت هي بعد سنين و ماتت مثلك بحادث سيارة سبحان الله قلوبكم عند بعض
ياليتني زوجتك هي و هنيتك قبل لا تروح و انت شايل بقلبك علي ..
مشاعل " انصدمت من كل اللي انقال .. ما فكرت بيوم ا ن بو فهد يعاني .. هههه ضحكت على حالي و حال غيري
مشاعل فرحانه بنفسك انك الوحيده اللي تعانين .. و تحزنين و الله حالك يابو فهد اردى عن حالي ..
الواحد يفتكر نفسه هو المظلوم الوحيد بالدنيا هو اللي يعاني ما يدري وش كثر اللي حوله و الي بعدهم بعد يعانون
البيوت اسرار .. ظنيت ان فهد موب ولده اثريه ولده بس سمي عمه .. فهد ولد يوم وفاة عمه .. و بابا بوفهد
يعاني لان ضميره يأنبه ,, زوج اخوه اللي بحسبة ولد بنت ما بغااهاا .. وبيوم دخلته مات .. وبعده بسنين ماتت اللي حبهاا
بعد ما مرضت لما عرفت انه مات .. جد اللي اسمعه و لا قصه من قصص الخيال .. يعني الحب قبل الزواج حقيقه ..
يعني فيه ناس يحبون بس الحب عن حب يفرق فيه حب محرم مثل حبي الاول بس انا يوم حبيته حبيته بدون مااغلط معه
حبيته من بعيد لبعيد ,, لا صوتي سمعه و لا حتى شافني .. حتى بيوم ميلاده احتفلت بذاك اليوم بالحالي بعدهااا عفت اعياد الميلاد لانها
حرااام .. و اعتبرت يوم حبي له ذكرى جميله احتفل فيها معه و يمكن مثل حب نجود لفيصل لانه غلط بغلط .. و فيه حب
نقي مثل حب السيدة خديجه رضي الله عنها اللي اتوج بالزواج ..و حب نقي شريف اسطوووري بالنسبه لي هو حب
عمتي .. ايه عمـــتي مشـــــاعـــــل اللي سمعت حكايتها على لسان كل العايله حبت رجال من بعيد لبعيد و مادرت ان اللي
حبته حبهاا و بغاهاا .. تعذبت يوم خطب و ماتت روحهاا يوم تزوج و مرض جسدها يوم مات اللي حبته .. لحظه ..
" وكأني اربط الاحداث ببعض .. بشهقه قويه لفت انتباه الجميع لاني كنت بقربهم .. معقوله ,, معقوووله .. مستحيل
وش هالصدف اللي بحياتي

^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 11:59 AM
الحلقة الرابعة و الثلاثون :

الفصل الثاني :

^ - ^ لا تلومين عين غزاها طيفك ^ ~ ^



رحلت بعيد وماقلت لي اذا بيطول المشوار

رحلت وانا اتريا .. متى ترجع لخليلك

وحيد واكسر الخاطر .. ودمعي من عيوني انهار

حزين كثير وماعندي سوى ابكي وابكي لك

حسايف إيه انا قلتها ولا ادري وش اللي صار

لاني قادر اوصل لك ولاني قادر آجي لك

حبيبي .. حاير" بأمري.. وعقلي من عذابه احتار

انا مدري وش الحيلة .. شللي بيديني اسوي لك

حبيبي ايه انا احبك .. بقلبي حكي واسرار

يكفي غياب ارجع لي دخيل الله ودخيلك



حب نقي شريف اسطوووري بالنسبه لي هو حب
عمتي .. ايه عمـــتي مشـــــاعـــــل اللي سمعت حكايتها على لسان كل العايله حبت رجال من بعيد لبعيد و مادرت ان اللي
حبته حبهاا و بغاهاا .. تعذبت يوم خطب و ماتت روحهاا يوم تزوج و مرض جسدها يوم مات اللي حبته .. لحظه ..
" وكأني اربط الاحداث ببعض .. بشهقه قويه لفت انتباه الجميع لاني كنت بقربهم .. معقولة ,, معقولة .. مستحيل
الدنيا صدف ..
طالعني الكل و تعلقت نظراتههم فيني .. ونا أطالعهم وكأن اول مرة أشوفهم .. ها لمرة نظرتي لهم غير ,, ما أشوف الأم
الحنونة اللي حبيتها يوم ناظرت بعينها بالمدينة ,, و لا أشوف ذاك الأب المتفاهم اللي نظرته وقار حببتني فيه ,, و لا
العمة اللي كلها طيبه و ألفة ..
مشاعل : عمتي مشاعل لها علاقة بولدكم فهد ؟؟؟؟؟
" مدري إن كان اللي قلته استفهام و لا هو إقناع لنفسي إن اكتشفت لغز زواجي اللي ظنيته شفقه فيني ..
ليه حياتي كل ما أحسها هدأت قلبت علي إعصار أقوى عن قبل .. متى بوصل لمرحلة الأمان و الحنان و السعادة هي
بيتي " ..
بو فهد و أم فهد والعمة حفصة : ............ ( لا جواب ) ..
مشاعل "بخيبة الم " : ما هقيتك يا عمي أبو فهد ..
قاطعني : يبه إنا أبوك مهوب عمــ..
مشاعل ها لمرة أنا قاطعته : اعذرني بابا ,, للحظه نسيت إني قد عرفتك بيوم ما شفت قدامي إلا الإنسان اللي حرم قلبين
يجتمعون بس ربي اكبر و أقوى منه لأنه جمعهم بطريقته .. الله يسامحك .. الله يسامحك ..
بابا : الظروف وقتها غير ,, لا تحكمين علي و أنتي ما تدرين بشي .
مشاعل " بحاول أتمالك نفسي اقلها بو فهد و مرته و أخته عاملوني با لزين و الطيبة ليش ارد لهم المعروف
بغضب وقته فات لانه من الماضي .. " : آسفة ,, " نزلت راسي و كملت بخضوع " : ما قصدت الي قلته بس هي
عمتي ,, و يقولون شبيهتي " ابتسمت بطرف شفايفي ,, و هذي بسمتي يوم اسخر من نفسي " ..
ام فهد : يمه لا تعتذري انتي مالك ذنب بشئ .. هذا اللي كاتبه ربي ,, و البركة فيك انتي و ماجد عسى الله يوفقكم و
يحقق امانينا فيكم ..
مشاعل " تطلبي الكثير مني يا ام فهد .. مقدر على ماجد ,,, ما قدر .. " : الله يقدم اللي فيه الخير .
طالعت بو فهد اللي كان منزل راسه ما احب اشوفه و هو كذا .. قربت منه و سلمت راسه : اعذرني يالغالي عسى الله
ياخذني ان كنت انا راسك بالارض ..
بو فهد " وعيونه حمر " : فديت قلبك يابنتي لا تدعين على روحك تراها غالية ,, غلاك من غلا عمتك
و عمتك كانت روح ولدي و اخوي و ضناي .
مشاعل " بابتسامه حلوة " : ان شاء الله ,, تامرني على شئ ؟؟
بو فهد : سلامت قلبك يبه .
رحت و نا بقلبي مليون سؤال كان ودي اسأله بس حالة بابا بو فهد و لا ماما ام فهد و لا حتى العمة حفصه ما تأهل
اني اسأل ,, ما توقعوا اني اسمعهم و بهالوقت بالذات ..
وصلت حجرتي ,, وسكرت الباب جلست اذكر كلام عمتي هنادي تصير بنت خال ابوي .. هنادي حبوبة و طيوبه كانت هي
و ماما و عمتي مشاعل بعمر بعض ,, صديقات الروح بالروح .. الثلاثي المرح مثلي مثل شيخه و دانة ..
مشاعل " ونا أجاوب نفسي بنفسي, واحكي قصتها اللي سمعتها من عمتيــ هنادي وهي اقرب وحدة لعمتي مشاعل " :
عمتيــ حبت فهد بقلبها و روحهـــا ,, تقول عمة هنادي إن مشاعل حبته من أول يوم تلاقت فيها عيونهم ..
من يوم شافته با لبر,, ما قدرت تنسى نظرته و لا وجوده الطاغي " ابتسمت على كلام عمتي ذكرتني بماجد ما قدر
ما حس بوجوده إلا انه خالد بشخصيته ,, بغروره ,, يعجبني ماجد برغم مساؤه إلا إني ما قدر أنكر مزايا رجولته أحس
فيها و هو بعيد عني " .. مشاعل كانت مفتونة بشباب فهد و رقته و حنانه اللي كان يسري لها بدون وعي منه و لا
منها و رجولته .. " وبترقيه قلت اقلد ماجد و فهد اخوه يوم يتريقون على اصلنا " شكلنا حنا بنات الــ ... الحضران
ننفتن بعيال الـ ... البدو القبايلية اصحاب النسب و الجاه ... تفتنا الرجولة الطاغية ..
كان عمري 18 سنة .. رحنا عند عمة هنادي اللي ساكنة بالطايف بعد ما تزوجت .. وبذاك اليوم نزلت بالحديقة تعرفون
جو الطايف شلون قايل .. حلو ماله مثيل .. الخضار اللي با لحديقه و ريحه الورد الطايفي و بالليل الكاحل ظلامه اغرتني
الطبيعة نزلت بهدؤ من غرفتي عا لحديقة و جلست فيها بالحالي .. بجنب الورد اشم ريحته و اشبع نظري و حواسي
بنعمة ربي .. فاجأني صوتها و هي تقول : سبحان الله ,, ما اشوف الا مشاعل قدامي .. كأنها هي بس بروحك انتي و
يمكن انتي مشاعل بروحها و جسدها .. اشوف بنت عمتي قدامي ..
مشاعل " التفت للعمة هنادي و ابتسمت لها بطيبة وقلت " : الله يرحمها .. جد عمتي لها لدرجة أشبه العمة مشاعل ؟
هنادي " قربت مني و جلست جنبي و تناظرني بحب " : لو قلت لك احس اني رجعت حوالي عشرين سنة وراء و اللي
قدامي مشاعل قريبتي و صديقتي ..
مشاعل " هذي فرصة استفسر فيها عن كره ماما لعمتي مشاعل ,, يمكن اكتشف سبب كرهها لي " : عمة ..
هنادي " وهي لا زالت تطالعني " : هلااا
مشاعل : لو جد تغلي عمتي الله يرحمها ياليت تحكين لي قصتها ,, يقولوا انها مجنونة ..
قاطعتني بحدة : اللي قال انها مجنونة هو المجنون ..
مشاعل "بخوف " : آسفة ما قصدت بس هذا اللي سمعته ..
هنادي : من قال لك ؟؟؟
مشاعل " حاولت اكذب بس شكلي ما عرفت كيف أكذب " : مدري بس سمعت طلاطيش كلام ..
هنادي : امك اللي قالت لك صح ؟؟
مشاعل : عمتي الله يخليكي لا تقولي لها كفاية هي كارهتني .. لا تزيديهاا ..
عمة هنادي : الله يسامحها امك .. بس دام انها ألفت على حبيبتي و تؤامي مشاعل بحكيك القصة من البداية للنهاية و
بالتفصيل و ياليت تكون سر يني و بينك .. و اعرفي ان مشاعل تشبهك تقولي نسخه عنك الفرق بينكم ان مشاعل اطول
عنك بشويه .. و اكثر مرح منك ..
و بدت تحكي القصه ...
مشاعل و انا و زينب ( امك ) .. كنا ثلاث صح بس قلوبنا وحده نحب بعض لدرجة ما تتصوريها الكل يقول ما تملوا من
بعض ,, حياتنا مرتبطه ببعض ما نخبي على بعض شئ .. كنا نقول ما بنتزوج و اذا بنتزوج نتزوج اخوان و اذا ما
حصلنا بنتزوج كلنا واحد .. هههههههه ..
مشاعل " ضحكت معهاا "
كملت : تعرفي صغار على بالنا الزواج عادي سهل يعني رجال ياخذنا و يصرف علينا و يخرجنا و يشتري لنا لا و يجيب
لنا اطفال ..اتري الحياة اصعب بكثير من اللي تصورنااه ..
انخطبت بنت خال ابوي و هي تصير لعمتك و لامك يعني انتي تدري اننا كلنا من الاهل
" بشرح لكم ,, عمتي مشاعل تصير هنادي بنت خالهاا يعني مشاعل تصير بنت عمة هنادي ,, و ماما تصير بنت خالة
ام جدتي ام ابوي <<< فهمتم شئ .. اجل مو لازم "
المهم عدنــــــــــا
انخطبت بنت خال ابويا و زواجها بالرياض و لازم كلنا نحضر عاد تعرفي ان ابوكي كان خاطب امك من زمان و كان
يحبها و كلنا عارفين بحبهم لبعض .. المهم رحنا للرياض و حضرنا الزواج .. و اصروا بنات خال ابوي و خال ابوي و
مرت خاله الا نجلس كم يوم نتمشى بالرياض .. وقتها الرياض مو زي دحين لاا كانت غير .. او بالنهاية جلسنا
قالوا لازم نروح البر ,, عندهم الطلعة للبر زي طلعتنا للبحر بجدة .. طلعنا بذاك اليوم و كان يوم تاريخي كتب فيه ربي
يغير حياة عمتك مشاعل و يربط اسمها باسم انسان غريب عنها بكل شئ مختلفين الا اللهم بشئ واحد اتفقوا .. وهو
محبة القلوب و الارواح هذا شئ ما يفهمه الا رب العالمين .. طبعاا كنا نتكلم مع بعض و لعبنا العابنا زمان مو زي دحين
لااا .. احلى بكثير كنا بريئات و عفويات و الخجل عندنا مو صفه لاا .. طبع و ابو طبيع ما يجوز عن طبعه .. عاد كنا
نلعب استغماية و الغروب على وشك و كل وحدة تتخبى ,, الله يستر عليهم من لعبة فين نتخبى هو فيه مكان بالبر
نتخبى فيه .. هههههههه .. تصدقي اتذكر امك الهبلة تدري ايش سوت راحت بمكان شوي غاطس و انسدحت على بطنها
وقالت لي ارمي التراب فوقي .. عاد انا بققت عيوني وقلت : نعم مجنونه انتي تبيني ادفنك ,, لا و الله فهد خطيبك
بيطلع شهادة وفاتي قبل لا تطلع روحك ,, روحي ياشيخه ..
ماما : بالله عليكي هنودة حبيبتي .. و الله ان مشاعل بتكشفني .. اعرفها ما ترتاح الا لما تطلعني ..
هنادي : والله مالي دخل انا بروح اتخبى .. تركتها ورحت و هي تتحرطم شكلها تسبني بس طنشتها
مشاعل : هههههههههه .. طيب من اللي مسكته منكم و من اللي فاز ..
هنادي "بابتسامه باهته " : ياليت احد خسر و لا فاز ..الحكاية من لعب قلبت لجد و لحياة ثانية ..
جلست تدور علينا مشاعل و بالنهاية تأخرت علينا .. دورناها .. خفنا عليها و لا علمنا امهاتنا لا ياخذوا أجلنا
طبعا زينب تلومني : كله منك يا هنادي انا قلت لكي بلاش هاللعبه انتي ما تعرفي مشاعل تموت و تطلعنا ,,ارتاحي
دحين مشاعل ضاعت ..
هنادي "بقهر " : اسكتي يازنووبه لا اعطيك بالزنوبه حقتي .. اففففففففف ..
لحظات و رجعت مشاعل بس رجعتها ما طمنتي مع ان المفروض افررح بس ما فرحت خفت عليها ليش قلبي
قارصني مدري مو بس انا اللي لا حظت لا ,, حتى زينب لاحظت .. نحنا نعرف بعض تمام و نقراء اللي يخالجنا بنظرات
العين .. بالليل بعد ما الكل نام ونا بقلبي انتظرهم يناموا و حتى زينب و كأننا حاسين بان
مشاعل فيها شئ .. دورناها ما حصلناها بالخيمة طلعنا حصلناها قريبة من الخيمة و جالسه على الارض ولامة ركبها
لصدرها " طالعتني عمة هنادي بابتسامة زيك كذا ,, لاني كنت جالسه بنفس الطريقه اللي تتكلم عنها العمه " وكملت :
رحنا عندها طالعتنا و بعيونها دمووع .. استغربنا و من الخوف زينب ضمت مشاعل ونا ضميتهم الاثنين .. كنا نبكي لو
بكيت وحدة مننا و نضحك لو ضحكت وحدة مننا حتى لو مو عارفين السبب .. جلسنا شويا على هالحال الى ان حسينا
براحه .. بدءت امك تقول : مشاعل حبيبتي .. قولي لي ايش صار ؟؟ لا تخوفينا عليكي ..انا قلبي مو مطمن ؟؟
هنادي كملت : و لا انا ,, مشاعل احد اذاكي .. احد قال لك شئ .. لا يكون اخوكي الحمااار خاصمك و هزءك ..
مشاعل و زينب الاثنين مسكوني مع يدي و قرصوني حسبي الله على عدوينهم قرصه محترمه بغيت اصحي خلق الله من
صوتي بس الاذكياء عارفين بصرخ قامو بيد قرصوني و باليد الثانيه سكروا فمي ..
مشاعل " تخيلت الموقف .. و ضحكت من قلبي على اشكالهم تحفه بصراحه " : هههههههههههههه ..
هنادي " بمرح " : ايووه اضحكي مو امك و عمتك هم اللي اذوني و الله لو اني اذيتهم كان دحين كشرتي بوجهي ..
المهم فين وصلنا ايوه تذكرت ..
يومتها ما قالت لنا و لا شئ سكتت و نحنا احترمنا سكوتها مع ان قلوبناا مو راضيه تسكت خوف عليها رجعنا جدة
و مشاعل من ذاك اليوم و هي متغيره علينا .. اذكر يوم ردينا من البر و هي تطالع بالمكان كأنها تدور على احد
حتى اني شكيت انها بجد تدور على احد الا ان تأكدت لان امك لاحظت و قالت لي ان مشاعل ضيعت شئ ولا ليش تطالع
بالمكان و كأن شئ ضيعته .. بس اللي خوفني يوم شفتها تطالع من طاقة ( نافذة ) السيارة لواحد راكب حصان و لابس
ثوب بس رافعه لانه جالس على الحصان .. و ملثم بالشماغ .. مشاعل تطالع فيه بشغف و لهفة كأن لها سنين ما شافته
لكن مشاعل ايش عرفها بهذا الرجال اصلاا احنا ما قد جينا الرياض الا هذي المرة
قطع علي مخاوفي امك اللي كانت هي كمان خايفه
امك : هنوده شوفي هذا الرجال يطالع سيارتنا , ياويلي لا يكون من قطاع الطرق ..
هنادي " بقهر " : زنوووبه مو فايقه لكي ..
يومها تأكدت ان مشاعل لهاا علاقه بهالفارس الملثم ... وانا ادري ان بيوم بتحكي لي قصته ..
رجعنا بيوتنا .. مرت الايام و مشاعل بكل مرة نناديها فيها عشان نجتمع كالعادة ما ترضى تجي ..
الى ان صار اسبوع على رجعتنا و نحنا ما شفناها اخر شئ اتفقنا انا و امك نجيها على غفله منها
و فعلا رحنا لها و لما شفناها .. ما قدرنا نمسك نفسنا و حتى هي حضنا بعض و من بعد عتاب ..
سألتها امك : اذا ما تبغي تقولي لنا ايش اللي صار معاكي بكيفيك .. بس انك تبعدي هذا مو بكيفيك ..
هنادي : مشاعل نحنا نحبك و بنتفهم وضعك .. قولي و صدقيناا لو مو نحنا نوقف معاكي مين بيكون معاكي ..
قالت مشاعل بصوت قريب للهمس : شرايكم ننروح برا بالحوش ( برا البيت فيه حديقه صغيره )
زينب "ببرائه " ماتبغي احد يسمعنا صح ؟؟ اكيد شئ خطير.. ياويلك ياشعوله لو طلع مو خطير وانتي جالسه تمشورينا ..
هنادي " ضربتها بكوع يدي" : اسكتي بالله عليكي ,, انتي هبله بتفضحينا خلينا نروح بعدين يصير خير..
رحنا لمى المكان القصود و جلسنا على الارض مانبغى احد يلاحظنا .. طبعا السكوت طال كلنا ندري ان مشاعل هادئه
اكثر مننا بس مو اكثر منك يااابنت اخوهاا لانك اهدء بزيادة .. مشاعل من يومها حنونه و شاعريه اكثر مننا ,, بس
ما ظنيت ان شاعريتهاا ممكن تكون لها لدرجة ..
مشاعل : تذكروا يوم كنا بالرياض و بالظبط بالبر لما كنا نلعب رحت ادوركم و وصلت لمكان بعيد شوي تدروا اني اتلثمت
عشان اخاف اقابل احد هناك و لا شئ .. الا شفت
احد بالارض قلت هذي اكيد الحمارة زينب ..
زينب بقهر : انا حماره يالبقرة .. اوريكي ..
قاطعتهم بصرامه : اسكتي يالهبله انتي " وقصدت امك " و تكلمي يالبقرة انتي " و قصدت عمتك " ..
كملت مشاعل و كأنها تنتظر احد يقول لها كملي و لا حتى زعلت و لا تناقشت مع امك ..
: جريت متجهة للانسان الي مرمي على الارض و الدنيا بدءت تغرب ما انتبهت من بعيد على شكله لانه كان على بطنه
.. قلبته على ظهره لو اقول لكم اني انشليت بتصدقوني .. ايوة انشليت من يوم لمحته فتح عينه يناظرني .. يناظر عيوني ..
حسيت بشئ دخل فيني يوم ناظرت عينه .. بكل هدؤ و بدون وعي مني لاني ذايبه بنظراته ما حسيت انه
شال لثمتي عني و جلس يطالعني بانبهار ,, نظراتنا لبعض تترجم الاعجاب ,, الانبهار ,, .. مر الهوااء علينا سكرت
عيني لان الرمل دخل فيهاا و انفتحت طرحتي و طارت بمسكها ,, لكنه مسكها قبلي و عينه ما انشالت عني ,, يمكن
تقولوا اني جريئه بس و الله مو جرأه ,, كنت مسلوبة .. ما فيني قوة .. و اللي زاد ضعفي يوم وقف حسيت بقصري و
طوله ,, ضخامة جسمة ,, حسستني اني إمرأة و هو رجل بس مو أي رجل .. شال الطرحه بكل جرأ و لبسني هي و دار
وجهه و قال : اعذريني يابنت الاجاويد اذنبت بحقك .. بس لا تلومين عين غزاها طيفك .. مشى و كل ما يبعد خطوة ونا
احس ان ايدي تنمد له اكثر اخااف يروح و كأني بفقد شئ ثمين.. طيب ليش اخاف يروح .. انا ما اعرفه و لا يقرب لي ..
ليش خايفه انه يروح
.. ماحسيت بنفسي الا انا جالسه على الارض اشوف اثار جسمه .. صرت المس التراب ابي اتأكد بس جت الريح و شالت
اثاره عرفت اني احلم و الحلم احيان ما يتحقق ...
ما غاب عني الاحساس بوجوده .. اخر يوم لنا بالبر .. ونحنا رادين بالسيارة قلبي يقول لي انه موجود .. " طالعتني و
قالت بصدق " هنوده والله العظيم احس انه يفكر فيني زي ما افكر فيه .. والله ما اكذب .. دورت عليه بعيني ما شفته لكن
حسيت احد بداخلي يقولي ارفع عينك ابي اشوفهاا رفعت راسي و نظري معاه شفته هو اللي على الفرس .. والله هو
جسمه عيونه جلسته على الفرس قامته .. ونا متأكدة انه ناداني بقلبه و لا كيف طالعته ونا فقدت الامل بشوفته ,, كيف
حسيت بوجودة ونا عيني بحضني ..
زينب " بخوف " : مشاعل انتي تدري هذا ايش معناته ؟؟
زينب : انتي حبيتيه .. و انتي حتى مو عارفه مين هو .. انسيه يا مشاعل .. و لا تعذبي نفسك ترا الحب
صعب .. مشاعل انا احب اخوكي و ادري بحبه لي ونحنا مخطوبين بس انا اتعذب عارفه ليه لاني مقدر اشوفه
دايما و لا اقدر اجلس معااه و لا اقدر اشوف طلباته .. صحيح انكم ما تقصروا .. بس اللي يحب قرب الحبيب له عذاب
كيف لو كان بعيد صدقيني بيكون هلاك .. لا تحطي نفسي رهينه لهلاك مجهول ..
هنادي " بحنيه " : انسيه شعوله .. ا لحياة قدامك .. بعدين هذا بس مرة وحده شفتيه يعني لا تخافي نسيانه سهل بس
انتي اللي عليكي لا تكوني فريسه لخيالاتك و احلامك و امنياتك و اطلعي كل يوم انتي من يوم رجعنا و احنا صديقاتك ما
تجيناا ,, اكيد هو ناسيكي .. صدقيني ..
مشاعل " ساكته ,, مصدومة ,, ما فكرت انها بيوم حبته ,, تخيلي يا مشاعل عقولنا بريئه ,, مشاعل كانت خايفه من
اللي تشعر فيه بس للحظه وحدة ما فكرت انه حب ,, جلسنا ذاك اليوم انا و امك عندها و صرنا ما نتركها و ما كنا ندري
اننا بهذي الطريقه نعذبها و هي كابته بداخلها "
مشاعل البطله : ما فهمت ؟؟
هنادي : يعني يابنتي الانسان لازم ما يكبت اللي بداخله .. لا ,, ضروري يطلع اللي بصدره لربه .. و خصوصا اللي زي
عمتك ما تحب تقول لاحد على اللي داخلها ,, و نحنا بوجودنا كانت تخبي و تسوي انها تضحك و مبسوطه و هي من
جواتها شابه نار ,, مرت الايام و صارت شهور ,, و عمتك اللي ظنينا انا و زينب للحظه انها نسيت اتريهاا ما نسيته و لا
بتنساه طول العمر .. تخيلي لحظه من حياتها و هاللحظه يمكن ما تعدت دقايق .. خلتها تتعلق في انسان لا و تحبه
سبحان الله هذا القلب و الاحساس ملك لربي يعطيه من يشاء و هالشئ لا ارادي ما نتحكم فيه ..
مر كذا اسبوع و صار حوالي شهرين على موقف مشاعل مع الرجال الغريب .. مشاعل تغيرت عن قبل .. وهذا الشئ
صح انه مخوفني انا و امك عليها بس اللي خوفنا اكثر يوم انقلب حالها من الحزن الدفين اللي كانت عايشه فيه
بالشهرين اللي راحوا لفرح واااضح بعيونها .. كم من مرة اسأل نفسي و تسألني امك كيف مشاعل تغيرت ؟؟
احنا مو مستكثرين عليها الفرحه بس خفنا عليها لا يصير فيها شئ .. على قولة امك لا يكون انجنت ..
اتريه فيه سبب رجع لها مرحها و زادها فرح و انبساط .. طبعا نمت عندها ذاك اليوم الا امك امها ما رضيت لانها
مخطوبة لاخو مشاعل .. و مايصير تكثر زيارات و توصل للمبات .. كنت نايمة بس صحيت كيف لا تسأليني
الا اشوف مشاعل عند نافذة غرفتها و النافذة شبه مفتوحه مو طالع منها الا عيونها استغربت ما حبيت اخوفها قلت يمكن
البنت بتشم هواء .. اتريهاا مو بس تشمه الا هي بالهوى .. شفت واحد بصراحه عليه وسامة خطير بجد يعني لو
يمشي بالحمراء بيجروا البنات وراه جري .. واقف بسيارته يطالع فيها بشوق و لهفة .. يمكن مو فيها في عيونها لان
مو ظاهر منها شئ الا عيونها .. انقهرت من عمتك و من اللي يطالعها .. يعني هذا هو اللي مفرحها و منسيها مشاكلها
حتى فارس الاحلام البدوي نساها هو كمان .. بغيت اجرها من شعرها بس قلت يا بنت اصبري .. ماابغى اظلمهااا
رجعت للسرير و سويت اني نايمة على جنبي جات و انسدحت على الجنب المعاكس ليا بس انا قلت لهاا
هنادي : هذا العشم يا بنت العمة .. ما ظنيت بالحظه انك انتي الفاهمة العاقلة المتعلمة كدا ..
مشاعل "قامت من سدحتها و جلست تبكي " : هنوده افهميني و لا تحكمي عليا بدون ما تسمعي كلامي للاخير ..
هنادي "باستهزاء " : اطربيني ..
مشاعل : الايام اللي راحت مرت علي سنين ,, ما كنت اوضح لكم اللي بقلبي لانكم بتقلقوا عليا ..
ما كنت ادري اني احبه الا لما زنيب قالت عرفت ان كلمتها لمست احساسي و قلبي .. وقتها بس حسيت اني
طحت ولا عاد اقدر اقو م الا اذا شفته .. كل يوم افتح الشباك و ادعي ربي و اناجيه يخفف علي اللي بداخلي
.. انتي ياهنادي ما جربتي فلا تحكمي .. الى ان جاء يوم ونا جالسه ادعي الله و دموعي على خدي ما انتبهت
للسيارة اللي وقفت بجنب الشجرة اللي بالارض اللي جنبنا .. لكن رجع احساسي اللي اول يوم كنا بالبر و حسيت ان
احد يقولي ارفعي راسك .. و دحين سمعت احد يقولي نزلي راسك و بدون ما اتراجع نزلت راسي و شفته .. شفت
الانسان اللي ادعي ربي اشوفه .. تخيلي يوم انك تدعي الله و ربي يستجيب كيف تكون فرحتك .. كل يوم يجي و ينتظرني
اطلع له و اطالعه بس ,, والله انه ما كلمني و لا حتى حاول يقل ادبه معايا .. من بعيد لبعيد ,,و الله العظيم اني يوم اطالعه
هو ينزل عينه ولما يطالعني انزل عيني الا ذا تلاقت عيونا .. هنادي و الله بعده عذاب .. عذاب ..
هنادي " حزنت عليها ,, من جد شكلها يكسر قلبك .. قلت لها " : طيب لو من جده يحبك ليش واقف زي روميو عند
الباب ليش ما يجي من الباب و يطلبك ؟؟؟
مشاعل : هذا اللي محيرني .. متأكده انه يحبني ,, بس ليش ما يجي و يخطبني ,, ايش اللي يمنعه ؟؟
هنادي الله يخليكي ساعديني ..
هنادي : طيب انتي تعرفي اسمه ؟؟
مشاعل " هزت راسها بالنفي " : لا ..
هنادي : لا اله الا الله معقوله تحبيه كدا من الباب للطاقه ,, يابنتي انتي هبله و لا تستهبلي ,, كيف تحبيه و انتي مو
عارفه عنه الا شكله .. اقول شكلك معجبه في الرجال ..
مشاعل : لا انا احبه .. ليش مدري .. بس صدقيني شكله ما كان الدافع لحبه ابداا .. يمكن وجوده ,, شخصه ,,
اول مرة احس انه فيه رجال يجمع مابين الحنان و الرجوله ,, جرأته .. مدري مدري .. و غطت عينها بذراعهاا ..
هنادي : خلص شعوله لا تبكي بشوف اشاور زينب و نشوف ..
مشاعل " بخوف " : زينب ؟؟
هنادي : ايوه فيه غيرها ,, ولا مو ناوية تقولي لها ,, ترى تزعل ..
مشاعل : اللي تشوفيه ..
المهم ثاني يوم ماطلع الفجر اللي احنا طرنا على بيت زينب و قلت لها كل الحكاية .. طبعاا زينب بما انها تحب
كانت حاسة بمشاعل يمكن اكثر مني ,, لان المحب يحس باللي غرقان مثله .. ..وهي اللي انقذتنا بخطتها
وجابت لنا مخرج .. بس هالمخرج هو اللي سبب لها مشاكل ما لها اول من اخر و يمكن اثر عليها بعلاقتها مع ابوكي
أمك : لحظه جاتني فكرة انما ايه ..
هنادي : سمعيني ياختي ...
امك : انتي قلتي انه له اسبوع و هو يوقف بسيارته بالحوش اللي قدام بيتكم صح ؟؟
مشاعل " بترقب " : ايوة ..
امك : اجل اسمعوا ,, وحدة فيكم تكتب بورقه كل اللي تبغوا تعرفوه عنه .. يعني , امممم مثلا اسمه .. مشاعره ..
و اذا فعلا وقع بغرامك ليه ما يجي من الباب بدال قعدة الاحواش بنص الليالي ..
هنادي " بتريقه " : والله من جد فكره تهبل بس يازكيه من بيوصلها له انتي و شكلك ..
امك : و الله من ناحية زكيه فأنا فعلا زكيه لاننا يا حمارة بنحطها له محل ما هو يوقف دايما بطريقة تبان فيها الورقه
فهمتي يا غبية ..
هنادي وكأنها فهمت : اهاا .. فهمت .. طيب مين بيحطها ؟
زينب تطالع في هنادي و مشاعل تطالع في امك و نا اطالع في الاثنين ..
هنادي "بشهقة " : لا و الله ما حزرتم لا تطالعي ياحبيبت امك فيني كدا .. انا مقدر اروح احطها .. وايش بيوديني هناك
زنوبه لا تطالعيني كدا لاعطيكي بزنوبتي بوجهك ..
مشاعل "برجاء و حنيه " : زينب حبيبتي الله يخليكي .. حطيها انتي ..
طبعا سكتنا انا و امك بجد كسرت قلوبنا ..
و قالت امك : طيب .. ومين يكتبها ؟؟
هنادي : انتي طبعا ..
امك : احلفي ياشيخه .. وليش مو انتي ؟؟
هنادي : لان خطك احلى من خطي و لا انا ما همني ..
امك : طيب ليش مو مشاعل ؟؟
هنادي : هبله انتي .. مشاعل خطها معروف عندنا لانه حلو و كل البنات تكتب لهم و تسوي لهم لوحات
يعني بينعرف لو طاحت بيد احد ..
امك : طيب اجل هاتي قلم .. وجبنا لهم الورق و القلم ..
وصغنا الكلام و كتبناه ,,طبعا يوم خرجنا انا و امك من بيت مشاعل و مشاعل من غرفتها تراقب من الشباك و تعطينا
خبر نمر و لا لاء و اذا كان فيه احد .. دخلنا الورقه بطريقه بين فرع الشجر و ربطناها بقماش احمر عشان تتميز و
يشوفها .. و جاء الليل ,, روحنا انا و امك بيوتنا و كلنا على نار تصدقي ذاك اليوم محد فينا نام يمكن من
كثر ما نحب بعضنا نخاف وش بيصير و يمكن لاننا مشتركين بالجريمة ..
اللي صار طبعا مثل ما قصته علينا عمتك الله يرحمها .. انه جاء كالعادة وهالمرة طولت ما خرجت له مع ان بداخلها يقول
اطلعي ما اتحمل ما اشوفك الليله .. طلعي بروي نظري بطيفك .. شويا شويا خرجت عيونها كالعاده وشافت طيف ابتسامة
على وجهه .. هي كمان ابتسمت لانه ابتسم .. غريب امر العشاق لو ابتسم اللي يحبه ابتسم معه .. عالم عجيب ..
لكن نظراتها راحت للرساله و صاركل اهتمامها عالرساله على قولت مشاعل : هنادي زينب انا متأكده انه سمعني اناديه
بداخله .. زي ما انا اسمعه يناديني .. و لا ليش التفت فجأة على الرساله و قرب و اخذها ونا من بعد ما اخذها طرت و
قفلت الشباك وطيران عالسرير خايفه .. خايفه .. وحاسه بندم .. و زاد احساسي بالندم و الخوف يوم جاء الليل و هو ما
ظهر انتظرته الى ان اذن الفجر و اشرقت الشمس .. ظليت اطالع الشباك مو قادرة انام صليت الصبح و رجعت عالشباك
اذن الظهر و نا حاسة بتعب ما ينوصف .. اخاف يظن اني ارمي نفسي عليه ..
حامت الافكار براسي ووصلت من التعب ان النوم جافاني .. ذكرت ربي وودعيته ..
هنادي : مرت الايام و الاسابيع و هذا شهر راح و هو ما جاء و لا حتى بالغلط .. وا ستعجلنا بملكة امك و ابوكي قلنا
يمكن تتغير نفسيتها لاكن ما صار شئ بصراحه مشاعل هذيك الفترة كانت تلوم امك ان هي السبب .. و امك طبعا ما
عادت تجي عندها .. شوفي الانسان لما يتعب يتفوه بحاجات بدون ارادة منه لان
التعب وصل معاه حده زي عمتك بالضبط .. و ابوكي كان يموت فيها اكثر وحده من اخواته .. من مستشفى لمستشفى
الى ان جاء يوم ونحنا كلنا عند مشاعل البنات طبعا حتى امك لاني كلمتها و خبرتها بحال عمتك وجت الشغاله و قالت فيه
رجال برا يبغى بابا فهد ..
زينب : طيب روحي انا بناديه ..
راحت زينب لابوكي وقالت له و هو خرج و رجعت لنا ,, و ماصار عشر دقايق الا رجع ابوكي و وجهه احمررر ..
و الله عمري ما خفت من احد كثر ما خفت منه قسم بالله قلت اكيد اليوم ياذابح يا مذبوح .. عارفة ايش سوى دخل و
ياضرب لك امك و عمتك اللي كانت نفسيتها مأثره على جسمها الضعيف .. ضربهم الاثنين .. ونا من الخوف ماسويت
شئ .. طبعا اخذت من اللي فيه النصيب بالطرده .. لو تدري ايش سوى ؟؟
قاطعتها انا باسى : طلق ماما صح ؟؟
هنادي "باستغراب " : ايوه ايش دراكي ؟؟
مشاعل " لان ماما كل يوم و التاني تقول بسبت عمتك طلقني ابوكي و شكله بسببك انتي يقتلني " : تخمين ..
هنادي " بشك " : مع اني مو مصدقتك بس يالله امشي ..
مشاعل : هههههههه .. طيب كملي ...
هنادي : جلست امك شهر و الشهر الثاني خلص و دخل الثالث و ما باقي على العدة الا شئ بسيط بعدين رجعها ..
ورد : اممم عمه هنوده .. ليش بابا ضرب ماما و عمتي .. ومن الرجال اللي جااء ؟؟
هنادي : الرجال يصير اخو اللي مشاعل متيمة فيه ...
ورد " بتأتأه " : والله ,,طيب ,, و ماما و عمتي ايش السبب اللي خلاه يضربهم ؟؟
هنادي : لان اخو فارس عمتك جاء و اشتكى و هاوش ابوكي و اتخاصم معاه و قاله كلام يجيب السكته القلبيه
مشاعل " بتردد " : ايش قال ؟؟
هنادي : ماله داعي تـــ ...
قاطعتها ونا اترجاها و حلفتها بالله تكمل و تقول و كملت ..
هنادي : قال له انه نحنا ما ناخذ لعيالنا بنات مالهم اصل و لا نسب و الاقوى من هالكلمة ان بناتنا
ما اتربوا و لا فيه بنت تراسل رجال و تقولوه اتزوجني طبعا ابوكي ما صدقه و طرده و بغيت تصير خناقه
كبيره لو ما طلع الرجال الرساله ووراه هيا وهنا ابوكي مسكين و كأن احد اعطاه كف بوجهه مو بس اخته لا
مرته و خطيبته كاتبه الرساله ..
مشاعل : وبابا ايش عرفه انه ماما كتبتها ..
هنادي : يا حبيبتي اذا جاك يوم و حبيتي غصبن عنك تعرفي كل شئ عن اللي تحبيه و ابوكي كان مو بس حافظ الا خط
امك محفور بقلبه .. هنا ابوكي لام امك كيف تكتب الرساله هذا بدال ما تنصحها و اللي زاد قهره انه عرف ان هيا اللي
خططت طبعا الهبله امك من يوم سألها جاوبت و لا مشاعل رغم انه ضربها و هي بنفسها تعبانه بس ما قالت شئ و
تحملت بس العبيطه امك غبيه من جد .. و امك كرهت عمتك لانها سبب في طلاقها .. وبسبب ان ابوكي رغم انه رجعها
الا انه ما كان طايقها و لا صار يجيها .. و يلومها انها سبب ضياع اخته .. مع الايام كبر الحقد و زادت الضغينه .. و بما
انك تشبهي عمتك الغاليه فيمكن محبوبه من ابوكي و بنفس الوقت شادد عليكي ,, يخاف تنعاد المأساة .. بالنسبه لامك
تشوف فيكي الانسانه اللي حرمتها من حب ابوكي لانه رغم كل شئ ابوكي بعد ما ماتت عمتك كان كاره الدنيا كلها و من
ضمنها امك .. بس كان يقول مشاعل قبل لاتموت بايام كانت تقول لي ياخوي ترا مرتك اصيله و هي مالها دخل بشئ ...
كله انا اللي خططت له هي بس كانت معايا بفرحي و حزني ....
مشاعل " بعفويه " : بس ماما مالها ذنب ..
هنادي : ادري بس تعرفي عقول الرجال اعوذ بالله متحجرة ..
مشاعل "بقلبي ,, ونا مالي ذنب " : طيب كيف ماتت عمتي ؟؟
هنادي " بحزن .. " : الله يرحمها ,, ربي رحمها يوم اخذها عنده لانها كانت تعاني .. حبت ذاك الرجال و
القهر يوم وصلنا كرت زواجه من بنت عمه اللي اخذها و كأنها تقهرها فيه اني اخذته و انتي يالمسكينه لا .. تخيلي
يابنتي اننا حتى ما شفنا شكلها و لا نعرفها لكن على مايبدو انها تعرف بقصة عمتك مع خطيبها عاد هنا تعبت اكثر
كل يوم مستشفى و ابر مقويه لانها ماترضى تاكل حتى ابوكي نسي صرامته ثاني يوم الصباح جاء لابوكي تليفون يخبره
فيه اخو العريس انه توفى بحادث بالطريق هو و زوجته ,, ابوكي انسان يعني عنده رحمه اترحم عليه مع انه كارهه بس
مايجوز على الميت الا الرحمة تذكر اخته دخل عليها حصلها ساكته
و هادئه كلمها ماردت عليه .. من خوفه جلس جنبها يهزها ما تتحرك بس عيونها مفتوحه و انفاسها مالها صوت
شالها وودها المستشفى كشفوا عليها و قالوا انها تعرضت لصدمة سببت لها هالحالة .. ظلت حوالي 4 سنين وهي
بهالحاله طبعا كنا نعالجها في مستشفى الــ ..... بالطايف للحالات النفسية .. عرف وقتها ابوكي انها اكبد سمعت الحوار
اللي دار بالاتصال و عرفت انه مات ..
الا بيوم من الايام كذا من لحالها جات لابوكي
و سلمت على راسه و الدموع على خدودها وقتها خاف ابوكي يمكن تتألم شئ يوجعها .. و مو قادرة تتكلم ..
سألها : شعوله حبيبتي شئ يعورك ؟؟
مشاعل : قلبي يعورني ..
طبعا ابوكي جلس مبله فيها ( صاخ ,, يطالعها زي الابله ) ..
فهد : شعوله من جد هذا الصوت منك و لا من فين ..
مشاعل "ابتسمت و ضحكت " : ههههه .. مني ياحبيبي ..
ضمها فهد لصدره و صار يبكي و لاول مرة تشوفه يبكي حضنته لصدرها وقالت : ما عاش من يبكيك يا اخويا حتى لو
كانت روحي ما عاشت ..
فهد : لا تقولي كدا .. ما صدقت ترجع وردة البيت و ياسمينه .. حبيبتي انتي .. وباسها على جبينها ..
الحلووووة فين تبغى تروح و لا اقولك ايش تبغي تتعشي اممم احسن شئ قومي البسي بوديكي البحر
و امشيكي و اسهرك سهرة على كيفيك ..
مشاعل : احبــكــ ..
فهد : ونا مقدر اعيش بدونك انتي بنتي و اختي .. شعوله ما قلتي لي كيف قدرتي تتكلمي ..
مشاعل : اقول لك و ما تزعل مني ؟؟؟
فهد : مقدر ازعل منك ..
مشاعل : شفته جاني بمنامي يقول لي : زاد الشوق عندي ووصل حده لمتى احتريك ,, ما بتريحين قلبي و تجين ..
"ومسكت شفايفها بشاعريه وقالت بكل عفويه " : لمسني هنا و قال لي مردك لي يا نور العين دار وجهه وجاي رايح الا
انا اناديه بصوتي لا تروح لا تتركني .. تعبانه .. التفت علي مرة ثانيه و ابتسم و قال : بتطيبين غلاي بتطيبين .. راح ونا
قمت من نومي
مشاعل " بحنيه و حب " : فهد حبيبي ..
فهد : عيون فهد امريني اللي تبيه بيكون عندك ..
مشاعل : و الله .. بتعطيني اللي ابغاه
فهد : ايووة اطلبي و اتمني ..
مشاعل : ابغى تعامل مرتك بالطيب تراها بنت اصول و تراعيك و تموت عليك و انت تحبها بس تكابر تحسبني ما ادري
انك تعاملها معاملة الجدارهي مالها ذنب بشئ .. كل اللي صار لي من تحت راسي ودحين انا بخير .. راضيها عشاني ..
فهد : خلص ابشري بس الاول اوديكي المستشفى اتأكد على سلامتك و بعدين يصير خير ..
مشاعل " بدلع من زمان عنه بسبب الحب " :ما ابغى مستشفى بعدين انا تمام .. روح لمرتك و راضيها ظلمناها كثير ..
وراح ابوكي و راضا امك و قال لها ان مشاعل اتكلمت ما اقولك برغم كل شئ الا ان امك فرحت لعمتك و رجعوا يتكلموا
مع بعض .. كان ابوكي بيراجع لها هنا بجدة بس امك قال لا احسن بالطايف لان دكتورها هناك و الافضل هو اللي
يتابعها.. و كذا
بس ابوكي يومها ما كان فاضي .. قال لها اجل روحي مع مشاعل وامك " ام والدة مشاعل" قالت بتطلع للطايف عشان
تشوف الحمام و الزرع كلمتها و ما عندها مانع في طريقها ..
ذاك اليوم تعبت امك و بسبب دوخه تجيها .. فقالت لها مشاعل خلص انتي اجلسي ونا بروح ..
امك قالت لها : لا لازم تروح معاها و لا فهد بيزعل
بس مشاعل اصرت لانها خايفه تكون امك حامل و يصير لها شئ .. وقالت لها انها بتقنع
فهد و تقوله هي اللي قالت لها تجلس ..
المهم .. طلعوا الطايف و هم بالخط صدمتهم سيارةوايت كبيرة هذي تبع المويه طاحت
السيارة الكبيره و معاها سيارة عمتك و توفت عمتك و ستك ام امك هنا ابوكي رجع يلوم امك لانها هي االلي قالت نوديها
مستشفى الطايف و ياليتها راحت بدال اخته و لا جلست معاه تعذبه .. مرت سنه و راها سنة بدت علاقة امك و ابوكي
ترجع ..
و هالشئ أولد خوف عند امك ان ابوكي يلومها عشان كذا تخااف عليكي يمكن انتي بالذات لانك شبيهة اخته
حبيبته .. طبعا سنتين بعد وفاتها كان بعيد عن امك بعدين شويا شويا رجعت العلاقات و حملت امك وجابتك و كان يقول
هالبنت مستحيل تكون غير مشاعل .. و بس هذي قصت عمتك و ابوكي وامك ونا ..
مشاعل الثانيه : حزنت على عمتي بجد حتى ان دموعي على طرف عيوني بس ما نزلتها ليش لا احد يسألني
لأن صعب تحصلين جواب لسؤال انتي موب فاهمته ..
فتحت عيوني ونا امحي ماضي عمتي من عيني عشان اشوف حاضري انا .. جلست افكر بحياتي
ما ابي اكون مثل عمتي .. أبي اكون مشاعل القوية اللي ما تضعف .. عمتي كانت ضعيفه بس انا لا مو ضعيفه
لازم ما اضعف و لا استسلم من اول مرة .. و اذا ماجد ما يحبني .. عادي ما صار شئ ,, يا ما ناس اتزوجوا و هم ما
يعرفون بعض و حياتهم و لا احلى .. انا بدال لا ابعد عنه المفروض اكون جنبه .. احببه فيني .. بسس "ونا اتذكر اللي
صار شلون عاملني بعنف اكره نفسي اني بسامحه .. بس هذا زوجي و الزواج مو لعبة يا مشاعل .. مو كل مااضربني
زوجي بروح انام برا و لا اقوله طلقني .. ضروري اكون أعقل من كذا مثل ما الحب مرة بالدنيا همعد الزواج مرة .. وانا
تزوجت و انتهى الموضوع هذي حياتي .. لازم الحق على اللي باقي منها.. بس ماجد صعب .. ومايريدني .. اخاف يرفضني .. و ان رفضني ما انتهت
الدنيا ,, مصيري يابيت زوجي ونام بسوطه يا ونا ذليله و لا بيت اهلي .. انا لازم اسوي اللي ببالي .. برجع لك يا ماجد
مع اني خايفه من اسلوبك هل ممكن يكون كلام منيرة صحيح معقول اني وحشتك ما اصدق ابداا .. كيف اوحشك و انت
حتى ما تطالعني .. لكني بخليك تحبني غصب مو بكيفك .. مثل ما حبيتك بخليك تموت فيني ..
هههه اضحك على نفسي عمتي اقلها حاولت بكل الطرق تجتمع فيها باللي تحب حتى انها ارسلت له رساله و كان
مصيرها الضرب و فوق هذا عانت اربع سنين ما تتكلم .. و لا تتحرك .. قبل ما تموت بأيام ما قلت خلص هو مات و
انتهى
,, ما خافت من اخوها رغم ان عيب البنت تقول هالكلام بس برائئتها حسستها ان الكلام بهالموضوع مو بالدنائه هذي
ليتني عشت بزمنك كان سألتك وش اللي اصلحه عشان ماجد يحبني و ينسى غروره و لو شوي ..
ظليت افكر بحالي الى ان صممت على الفكره اللي براسي ..
ثاني يوم الصباح الساعه 9 و ثلث نزلت من غرفتي و رحت لماما و بابا اللي جالسين برا بالحديقه يتقهون ..
مشاعل " بابتسامه حلوة " : صباح الخير ...
الجميع حتى نجود معهم صباح النور ..
مشاعل " سلمت على الجميع و قلت ونا لساتني واقفه " : برجع الرياض ..
طبعا نجود "اتشنقت " : كح كح كححححح كح ..
عطتها ماما ام فهد مويه و شربت ..
بو فهد "و عينه على فنجانه " : ليه يابنتي ناقصك شئ .. مزعلك احد ؟؟
مشاعل : ابدا يا بابا ,, البيت بيتي ونا عمري ما حسيت اقل من كذا ,, حتى اني احسه بيتي اكثر من الشقة بالرياض
"وبقلبي .. الله يهديه ماجد من كثر ما يقول شقتي و بيتي حسسني اني غريبه ما قد حسسني ان بيته بيتي بس ان شاء
الله بخليك تحس " ..
ام فهد : تسلمين يمه .. قعدي كمن يوم وانا بكلم ماجد يجي ياخذك ..
مشاعل "بسرعه " : لا ماما ,, اصلا .. انا " و بتردد " : انا .. انا ..
انقذتني نجود عسى الله يسعدها : افهميها يمه .. المرة بتفاجأ زوجها و بتحتفل فيه .. حرام يعني ..
بو فهد "بابتسامه عريضه " : من قال حرام ,, الا انا بوصلها لبيتها بنفسي ..
نزلت كل اشياتي و اغراضي تحت و انتظر بابا .. خلصنا و ركبنا السيارة و مشينا ..
طبعا مو بس انا كلنا انا و ماما و بابا و نجود.. احس اني داخله حرب يا خسرانه يا خسرانه .. بس ان شاء الله افوز
بقلبك ماجد .. ماجد ما بي اخسرك مثل قبل مثل كل اللي خسرتهم قبلك .. انت لي و بتحبني مثل ما احبك .. اوعدك ..
"ابتسمت على كلامي ,, من متى صرت اتكلم كلام تحدي .. يارب استرها معي " وصلني بابا لباب البيت بغى يدق
الجرس لكني رفضت .. وقلت له يمكن ماجد نايم و اخاف ازعجه ففتحت الباب بمفتاحي عزمت على بابا يدخل معايا هو و
ماما و نجود يرتاحوا بس هو رفض و قال مرة ثانيه .. احلى شئ لما قالي لا تقطعين ,, حبيت بابا ابو فهد رغم اللي
سواه بعمتي و اخوه الا انه انسان زين و لا ما يندم الا الانسان اللي عنده ضمير هذي وجهة نظري .. شفت الساعه كانت
خمسة العصر ,,أاكيد نايم .. دخلت بخفة .. البيت مظلم اعوذ بالله كأنه مهجور .. بعدين الله يسامحه ماجد ليه مسكر
الستاير ..
اففف مغبره .. رحت حجرة التلفزيون شفت التلفزيون مفتوح بس مكتوم الصوت لا اله الا الله هذا عشانه ما يدفع
الكهرباء .. و الله بخلي بابا يبطل يدفعها بداله .. و اكواب فوق الطاوله و الارض هذا ليه ما يغسل اكوابه انا بعرف شلون
كان عايش لما كان عزابي .. اهاا اكيد فهد اللي كان يغسل و لا هذا مو شكله شكل واحد يتنازل و يغسل حتى كوبه ..
فسخت عبايتي و شلت الاكواب و غسلتها .. ياوووووووويلي هذا مجنون .. لا حول و لا قوة الا بالله اففففف
لو تشوفون المغسله شئ كاسه و شئ ملعقه وشئ صحن .. لا اله الا الله كانه بزر .. وليش ما يغسل القدر
شكله صلح بيض مسلوق بصراحه ضحكت ما اتخيل ماجد يعرف يطبخ لا و ماسوى الا البيض المسلوق عاد احلى طبخه ..
نظفت المطبخ و اخذ مني ساعه .. و رحت حجرة التلفزيون معايا عدة التنظيف .. و نظفتها .. و توجهت للصاله و نظفتها
تصدقون 4 ساعات و نا انظف بس الغبار كان كثير .. توجهت لغرفتي غرفة النوم الغرفه باااردة برود الثلج فتحت اللمبه
الصفرا .. شفته عالسرير .. ما تصدقون شلون اشتقت له ؟؟ اشتقت لحسه و وجوده و الله ان البيت و راعيه و هواشه
بعد لهم وحشة قربت منه و نا خايفه يكون صاحي و لا يصحى .. الغرفه عاد ما اقولكم كيف صايره مبهدله قسم بالله
المطبخ اهون .. هذا على باله يبهدلها عشان انا ارتبها بوريك يا ماجد بخليك تتعلم شلون ترتب الحجرة اصير علي و
بتشوف بنت الخــ ..... وش بتسوي فيك ياولد البـــ ... قربت لمه ونا اشم ريحته.. ماجد ما احسك شراني و لا مجرم و لا
قاسي و انت نايم مافيه احلى عنك .. ليش وانتي صاحي احسك موب صاحي تعاملني معامله شينه و احسك قاصدها..
يالله اتهنى بعذابي لان جاء دورك بالتعذيب بس هالمرة بعذبك عذاب الاحباب عذاب ممتع و رقيق .. يخطف الانفاس
يرد الارواح .. بكون احسن عنك و بيكون عذابي حنون .. ابتسمت يوم تحرك و حك خشمه بالمخده ودي المسه و
اربت على شعره مثل الام يوم تمسد على شعر وليدها ..
قربت من اذنه بشغف و شوق قلت له .. :: احــــبكـــ .. أحــــبـــكــ .. توجهت لدولابي و خذيت لي فستان احمر
ابتسمت بخجل .. ادري انك تحب الاحمر . .. بالبسه بس عشانك مع اني ما احب الاحمر
بس لانك تحبه بحبه انا بعد ..و رحت للحمام اللي برا .. و استحميت و تعطرت .. رحت لحجرتي وهو ما زال نايم
حطيت مي كاب خفيف حتى الشدو كان وردي فاتح يلمع و الروج ودي احط له لون احمر بس انا ما شريت لي هاللون ..
لحظه منور شرت لي .. ايه دورته بشنطة يدي حصلته كان احمر صارخ .. حطيته و من الحواف حطيت غلوس وردي
بلمعة .. صار لون الروج غريب ,, بارد على حار عجبني .. اووووبس تذكرت الفحم ولعته على النار ..
حطيت القهوة على النار و خرجت بسكويت و سويت حلى خفيف و سريع ما ياخذ وقت .. جبت المبخره و حطيت البخور
و جلست ابخر البيت و صلت لحجرته ما حصلته على السرير بصراحه كل الشجاعة اللي فيني اختفت .. و الله ياخوفي
يقولي بلا حركات اغراء و مدري ايش .. شلت شرشف السرير و حطيت جديد بداله و رتبت السرير و نظفته ..
خذيت من الشموع اللي بالدرج و ولعتها و حطيتها بالصالون .. خرجت لماجد بدلة حلووة بنطال ازرق جينز و بلوزة كت
احمر .. .. ابتسمت ابغاه يطقم معااياا .. و حطيت ملابسه على السرير .. رحت برا الحجرة و سكرت بابها عشان ان طلع
اسمع صوت الباب و استعد .. صارت نص ساعه من خرجت من عنده ليش ما طلع .. اخاف ما يكون لبس اللي طلعته له
.. عمره طويل .. جبنا سيرة القط قام نط . .. هذا هو خرج ياويلي انا خرجت له ملابس عشان يلبس مو عشان يطلع لي
ونص جسمه مكشوف و الباقي لاف عليه المنشفه .. طالعني بذهول وقال : انتي جنيه و لا انسيه ؟؟
مشاعل " بصراحه شكله وقتها ذكرني باللي سواه معايا و ذكرني بالحقير اللي اغتصب فييني .. غمضت عيوني بقوة
حسيت بقربه لان جسمي كان بارد و بمجرد وجوده حسسني بالدفئ .. بدلخلي صراع افتحي عينك يا مشاعل مو قلتي
بتخليه يحبك كيف تخليه يحبك و انتي داخلك خوف منه و حيا و خجل تراه زوجك حلالك طالعيه هذا ماجد اللي تحبينه
مو ذاك الحقير .. فتحت عيني شوي شوي .. الا اشووفه .. لكن هالمرة ما اشوف ماجد اشوف ... ؟






وش تتوقعون بتكون ردة فعل ماجد ؟؟؟

وش شافت مشاعل ؟؟؟

وش رايكم بقصه مشاعل و محمد الاولين ؟؟؟

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 12:01 PM
الحلقة الخامسة و الثلاثون :


" الــــ المطيع ــــــــــزوج "

قالوا تحبه قلت مــا هو بالحيل

بس انه أغلا شوي من نور عيني

يسوى جميع الجيل الأول وهالجيل

احبابي المــــاضين والمقبلين

شوقي له أعظم من ظمى الأرض للسيل

واشفق عليــه أكثر من أم الجنيني

واحتاج له حاجة ثرى مصر للنيل

وعليه أغـــار أكثر من الوالدين


هذا هو خرج ياويلي إنا خرجت له ملابس عشان يلبس مو عشان يطلع لي

ونص جسمه مكشوف و الباقي لاف عليه المنشفة .. طالعني بذهول وقال : انتي جنيه و لا انسيه ؟؟

مشاعل " بصراحة شكله وقتها ذكرني باللي سواه معاي و ذكرني بالحقير اللي اغتصب فييني .. غمضت

عيوني بقوة حسيت بقربه لان جسمي كان بارد و بمجرد وجوده حسسني بالدفء .. بداخلي صراع افتحي

عينك يا مشاعل مو قلتي بتخليه يحبك كيف تخليه يحبك و أنتي داخلك خوف منه و حيا و خجل تراه زوجك

حلالك طالعيه هذا ماجد اللي تحبينه مو ذاك الحقير .. فتحت عيني شوي شوي .. إلا أشوفه .. لكن هالمرة ما

أشوف ماجد أشوف ....

أشوف شبح ماجد .. تصدقون اللحية من بداية ذقنه لنهايتها إلا كل فكه .. صحيح موب طويلة مرة بس مشعثرة

توني شايفته نايم بس ما انتبهت لذقنه لأنه مغطي فمه .. شكله يرعب كأنه خارج له من سجن .. فال الله و لا

فالي .. مد يده بيلمسني بعدت عنه يمكن لان أرعبني ..

ماجد " بألم " : للحين تخافين مني ؟؟

ماجد" صحيت من نومي ودخلت أكرمكم الله الحمام ,, طلعت وأنا أحس

فيه شئ متغير بس وش هو ؟؟ طالعت الحجرة أشوفها و كأني لأول مرة أشوفها عقدت حواجبي

,, هي الحجرة من زمان مرتبه و لا أنا رتبتها ,, غريبة اذكر يوم تركتها شعوله كانت صدق مرتبه و

من يوم راحت القصيم مشاعل ,, وأنا أنام فيها بصراحة افتقدتها حيـــــــــــل ,, نومي بسريرها و أتلحف

بلحافها و احط راسي على مخدتها هال شعور يمتعني .. يزيدني شوق لها .. لحظه من رتب الحجرة ما اذكر

اني رتبتها لااا و اللي فاجأني شفت تي شيرتي الاحمر الكت و بنطلوني الجينز على السرير بصراحة التفت

حولي و سميت بالله من يكون ؟؟ خطر بخاطري احساس قريب للفرحة ؟؟ مشيت شبه ركض لخارج الحجرة ..

و انصدمت ايه انصدمت هذي مشاعل و لا خيالها و لاا اكيد جنيه .. سألتها اللي جاء على لساني

انسيه و لا جنيه ؟؟؟ غمضت عيونها و انا عيوني كل مالها تكبر قربت بجنبها و فتحت عينها ..

ياناس الشمس اليوم اشرقت على حياتي .. برجوعها اشرقت .. فرحت من خاطري لكن اللي خلى الشمس

تغرب قبل وقتها يوم جيت المسها بعدت عني .. للحين تخافين مني ؟؟ "تألمت من خوفها .. اصلاا كله مني

وش عطيتها من يوم تزوجتها لا " استهزء من حالي " من يوم ملكت عليها و أنا ماذوقتها يوم و لا حتى

لحظه حلوة و ختمتها بالعن شئ بالدنيا .. زوج يحاول اغتصاب زوجته .. بس و الله ما قصدت اسوي بها شئ

قسم بالله كنت بأرعبها و اوريها شلون ما تطيعني و تخاف مني و لاجل ما ترفع صوتها علي .. لحظة غضب و

ياكرهي لعصبيتي .. رفعت يدي بلمسها لكنها رجعت وراء و ابتعدت عني .. شديت على فكي بقووة و ضغط

بأسناني .. صعب انك تحس بان اللي تحبه ما يحبك .. و الاصعب يوم تقرب منه ينفرك ..

مشاعل " ما قدرت مو بيدي .. مسكت اعصابي .. و أنا اشجع نفسي .. ورد هذا جودي اللي تحبينه .. هذا

زوجك هذا كل دنيتك لا تضيعينه .. إلمسيه مرة و بيضيع الخوف .. صراع داخلي .. الخوف يقول لا مايلمسني

ما ابيه بس الحب و المشاعر الحلوة تقول يهون عليك ,, شوفيه شلون وجهه قايل .. و الله لو كافر كان رحمته

.. وهذا اعز الناس .. يوم مديت يدي له إلا فات الأوان التفت و جاي رايح .. هنا ناديته : جـــودي ...

ماجد " ما راح تسامحني و أنا مقدر انذل لها اكثر .. الحب واضح من عيوني و الندم و الاسف همبعد واضح

علي ..شتبي اصلح لها اكثر من كذا , تركتها و راد بس ,, وقفتني كلمتها يوم نادتني "جـــودي " .. ارتجف

احساسي و ارتعش جسدي لها لكلمة و نبرة صوتها ضيعتني و ردتني ...

قطعت علي احساسي بلمستها ..

مشاعل " بعد ما ناديته بدلع حسيت بندم ,, بغيت اصرف و مالقيت احسن طريقه اصرف بها

اللي قلته و بنفس الوقت اضيع خوفي الا اني المسه ,, لمسته مع كتفه التفت وناظرني بس ما حبيت اطول

بنظراته اخاف اتراجع و لا اتجرء ويمكن اغلط بشئ .. رفعت يدي اليمين و برجفة لمست ذقنه لاحظت شلون

ضاغط على فكه و بابتسامه مدري من وين رسمتها : ذقنك طال .. مو ناوي تخففه ..

ماجد " ما صدقت لما مسكتني مع كتفي لكن يوم شفتها بعيني ظليت صاخ و لحظه اللي لمستني فيها

و الله مقدر أوصف هالشعور لو مية سنة قدام .. كنت مستانس ,, ايه مستانس و اللي ونستني صدق ابتسامتها

تهبل ما تشوفون رقة شفايفها و هي تسولف ,, اشوف ارتجاف شفتها السفليا و شلون تحاول تتحكم فيهن ..

ابتسمت معها ..

مشاعل " بغى يغمى علي يوم شفت فمه مبتسم .. يعني ما نفر مني و لا من لمستي ,, توقعت اقل شئ

يبعد يدي عنه و يقول لا تحلمين اكون لك , انتي ما تحركين فيني شعره .. لأنه دايم يقول لي هالشئ

الى ان حفظته ..

انبسطت من تفاعله معي اقلها ما كان سلبي .... مسكته من يده و مشيت معه

للحجرة و قلت "بابتسامه و دلع قصدته " : هذاني طقمت لك معي ... و أشرت على ثيابه على السرير ..

و بقلبي اقول هبله انتي من زينك تتدلعي .. لكن اللي اسويه كأني أتمرد به على مبادئي ..

كملت : امممم ممكن تلبسه عشاني .. و إذا ما تبي براحتك .. ونا طالعه قلت له : اعتبرها بمناسبة رجوعي و

لا ما أستاهل ...طلعت من الحجرة بدون ما اسمع رده .. و سكرت الباب وراي و اتسندت عليه و أنفاسي مدري

ان زادت و لا قلت ..

ماجد " خرجت و سكرت الباب و راها تبعتها لما الباب و اتسندت عليه بظهري و بهمس " أحبــك "

" مشاعل : اموت فيك .. وقفت و رحت الصالون انتظره ,,

جلست اقول بنفسي .. انا بتبع فكرتك منور بس بطريقتي أنا

مستحيل اصلح اللي قلتيه تماما ,, لأني بكون جريئه بزيادة و بخرج عن طبيعتي .. لكن بحاول احببه فيني ..

جاني ماجد تصدقون ما اخذ وقت بالتبديل بسم الله هذا من متى هنا ... ابتسمت .. بصراحه حسيت ابتسامتي ما

لها داعي .. و مع ذلك ماجد ابتسم .. كان لابس البدلة اللي طقمت له هي اجل سبحان مغير

الأحوال .. لا يكون صدقتي انه يحبك ,, مشاعل لا تفرحي كثير عشان لا تنصدمي

ماجد "مع إن قلبي عنده الكثير لاجل يقوله بس لساني عاجز أخاف ترفضني ,, كبيرة بحقي لو رفضتني طول

الوقت أطالعها "

ظل يطالعني ونا حاسه يوم ارفع نظري ينزل عيونه ونا اطالعه بشوق و لهفة ليه احس انه تعبان .. معقول

تعبان بسببي تأنيب ضمير يعني .. نزلت عيني .. اممم جوعانه ههههههههههههه تصدقون قلتها بخاطري بس

من هبالتي لساني نطقها ماجد "ياحبي لها و هي هادئة تهبل بالأحمر أذكر يوم ملكة نجود وهي بالجلابيه

الحمراااء روووووووووووووعه الله يحفظها لي أنا .. أنا وبس وبس .. نزلت عيني عنها اخاف احسدها ما

رفعت راسي الا يوم سمعتها تقول جوعااانه يا ناس بتهبل فيني هالبنت فيها برأه مو طبيعيه وربي وهي تقول

جوعانه أشفقت عليها كأني أم وهي جنيني ,, قمت من مكاني و قلت : بنزل أشتري عشاء .. وش مشتهية ؟؟؟

مشاعل " بخبث " : بس ,, أنا مالي نفس آكل من برا ..

ماجد "مستغرب " : اجل شلون جيعانه و أنتي مالك نفس لشئ ..

مشاعل : من قال أن مالي نفس اكل شئ ,, "ومن داخلي بضحك " .. بس مشتهية شئ ومستحية أطلبه منك ..

ماجد "بابتسامه حنونه " : آآمريني وش بغيتي بيكون عندك بدقايق ..

مشاعل "بابتسامه مغريه فتنته " : بجد .. يعني لو ايش بغيت بتنفذه لي ؟

ماجد : جربي و بتشوفين ..

مشاعل : مشتهية من يدك كبسة .."بردها لك يا ماجد و لا أنا تخليني أقطع البصل "..

ماجد "ظل مبله " ...


مشاعل " خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ بمووت من الضحك على شكله ,, قلت بسوي فيه معروف و

بنفس الوقت أطلعه مو حق وعد " : اوكيه خلص ماجد مو لازم اذا ماتبي ,, " وكأني زعلت " انا بصلح

لنفسي و لك .. مشيت على المطبخ ولحقني وقال ...

ماجد "استغربت طلبها بس انا وعدتها بنفذ لها اللي بغته راحت على الطبخ شكلها زعلت الحين بتظن اني

موب قد الوعد ولا بتصدقني ان قلت لها اني حبيتها ..ياربي وش السواااة الحين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ لحقتها على

المطبخ وقلت لها :

شعووله شرايك اشتريها لك من مطعم شئ ,, خطير ان ذوقتي عنده الكبسه مره ما عاد تبين غيره ..

مشاعل " لا والله يتذااكى الاخ " : لا مشكوورما ابي .. "بصراحه كنت اعرف انه ما يعرف يصلح كبسه ,,

بس نذاله ايه نذاله , ولا بس هو اللي يذل فيني و يستنذل معي ونا لاا .. بس بربيه شووي " قلت له : انا

بصلحه ماابي منك ولا شئ ..

ماجد "بصوت واطئ " :انزين بساعدك بأي شئ تبينه ..

مشاعل " فرررصه وجتني " : اوكي .. اممممم قطع لي حبتين بصل و ياليت تكون شرايح .. طبعا ما عطيته

فرصه يرفض ولا يرضى حتى ,, وخذيت الدجاج و بدءت اقطعه ههههههههههه لو تشوفون شكله قسم بالله

لو عندي كاميرا كان صورته .. عيونه حمرررررررر .. يقطع و يمسح عينه ... وربي رحمته قمت قلت له هات

عنك .. رفض بس ولا عبرته .. اخذتها منه و كملت تقطيع وقلت له عبال اخلص البصل قطع الطماط وياليتني

ما قلت له بهدل لي المطبخ حسبي الله على الشيطان هذا وراه يخرب ما يصلح .. بالنهاية تنرفزت منه و طردته

: اطلع برا الحين ..

ماجد "يبرر " : خلص مشاعل و الله اخر مرة بتشوفين الحين بظبطه ..

مشاعل " مسكته مع كف يده وجريته لبرا المطبخ وقلت " : مجوود اطلع برا بالطيب لأخليك تقطع لي كيس

بصل زيين .. و سكرت الباب بوجهه .. حمااار خرب كل شئ المهم صلحت الكبسه بساعه ونص ماأخذ وقت ..

جهزت العشاء مدري ليه بغيت أذوقه من الكبسه اللي يحبها هو من يد ماما ام فهد ,, لما كنت بالقصيم

تعلمتها عشانه الدب ..

هويت المطبخ شوي احس الجو حار .. قلت احسن نتعشى بحجرة التلفزيون أخاف نظل ساكتين طوال الوقت و

الاكل ما ينبلع .. طلعت برا المطبخ شفته بالصاله جالس على الارض ... ههههههه .. اهبل ..

مشاعل "ببرود مصطنع " : ممكن اعرف شلي تسويه هنا ؟؟؟

ماجد " يا انحرجت احراج الله لا يحرج احد ما توقعت بتطلع ,, الحين وش ببرر لها .. بقول لها اني متحقرص

بمكاني من القهر لي ساعه امشي رايح جاي و مرة جالس بالكرسي ومرة بالارض .. " : هاا .. انا ..

مشاعل "رافعه حاجب و حاجب لا ,, باستهبال " : لا يا حلو أنا ... يالله ممكن تحط لي السفرة بحجرة

التلفزيون ..بسرعه لو سمحت ,, ايه لا تنسى تشيل معك الكاسات جهزتها بعد بروح اغسل وجهي واحصل

السفرة جاهزة و أنا بغرف الأكل أوكي ..

مشيت لغرفة النوم غسلت وجهي و تعطرت رحت لحجرة التلفزيون و ابتسمت ياحبيلك

يا ماجد و انت مطيع .. ما احس يناسبك ها لدور .. الزوج المطيع .. ههههههههههههه .. بالفعل صلح اللي

قلت له عليه .. تووجهت للمطبخ و غرفت العشاء .. وحطيته على السفره و ماجد جالس يطالع بالسفره ..

تعشينا طبعا ما تبادلنا الحديث غير التلفزيون صوته اللي يصدح بالمكان ..خلصنا .. شلت الصحون بالحالي .. و

أنا قايمه اوديها المطبخ قلت لماجد : ممكن تجيب السفره للمطبخ .. التفت بخرج من الحجرة الا سمعته قال

بعصبيه : تحسبيني خداااام أبو... " و سكت " ما أنكر إني أول ما عتبت البيت و أنا خايفه يرجع يعاملني مثل

قبل أو حتى أردى بس لهفته و حالته الصعبه و مساعدته لي .. اقصد محاولته يساعدني نستني أنه ممكن ماجد

يرجع مثل أول .. ليش كل ما أقول هانت أرجع من جديد وكأن شيئا لم يكن قلت له وعيني على عيونه " بثقه

يبطنها ألمي " : انت زوجي ما عشت و لا عاش من يقول انك خدامي و لا خدام أبوي .. عن إذنك .. رحت لما

المطبخ حطيت الصحون و رجعت خذيت السفرة وهو مازال بالحجرة ..

ماجد " و أنا احط السفره دق علي ولد عمي سألني وش أصلح ؟؟ بعفويه قلت له بحط السفرة .. سألني وينها

حرمتك ؟؟

قلت له إنها بالحمام .. قام يتمسخر علي و الأردى بنات عمي همبعد يتمسخرون علي.. اسمع أصواتهم يقولون

.. و الله ولد عمنا صاير شيف على آخر عمره ,, ماجد المغرور صاير خدام المدام هنا وصلت حدي وقلت

بعصبيه : اسمع انت و سمع اللي بجنبك ماجد تاج راسك و إن ساعدت زوجتي فهذا لانها ملكة عندي و تاج

على رؤؤسكم كلكم .. و قفلت الخط عصبت حدي منه ..

وفرغت عصبيتي بمشاعل .. والله ندمان كل ما أكحلها أعميها .. الله ياخذ الشيطان كله منه ..

مشاعل "خلصت شغلي و توجهت لغرفة النوم غسلت جسمي و لبست لي بجامة لونها ليموني كت .. رحت

لمكاني بالسرير و حطيت راسي بعد ما قفلت نور الحجرة و شغلت نور الابجورة الصفراء .. بالظبط كم من

الوقت مر ؟؟ ما عندي علم الا يوم فتح الباب بهدؤ و دخل على باله نايمة .. خذا له لحاف و مخدة .. وهو طالع

قلت له : هذا بيتك و هذي حجرتك اذا بتنام فيها نام ..

ماجد "ظنيتها نايمة أصلا مالي وجهه أطالعها بس سمرني صوتها يعني صاحيه "

مشاعل " حسيت بدخوله و خروجه مثل الحراميه " : ماجد ترا البيت يتك و الحجرة حجرتك يعني .. كنت بكمل

بس سكت .. أخاف أقول بلاش حركات الحراميه بدخولك وطلوعك بس قلت الحين لو قلت له بيتحسس من

كلامي .. و بيناقرني .. و أنا ما فيني على المناقر ..

ماجد : يعني وشووو ؟؟

مشاعل : ماجد اذا تبي تنام هنا نام ماله داعي تنام برا و البيت بيتك والغرفه غرفتك .. و اذا عني لا تشيل همي

"بصوت هادئ كملت " : بيجي يوم وبتركك و اترك لك البيــ.... ما شفته الا بجنبي من طرف السرير بالجهة

الثانية جالس على ركبه و شادني له .. صرت لا مسدوحه و لا جالسة معلقه بمسكته لي من زندي "

ماجد " بصوت خافت بس غريب عنه .. أول مرة أحس إن ماجد فيه نسبة خوف " : شتقصدين ؟؟ شلون

بيجي يوم و تتركيني ؟؟ ووين بتروحين ؟؟ فهميني ؟؟

مشاعل " ما شاء الله على يده تألم حتى بمسكته .. غمضت عيوني ونزلت راسي من الالم ,, أحيان احس ان

ماجد ما يحس ,, رجع يسألني بصرامه شتقصدين ؟؟؟ وين بتتركيني ؟؟ "

مشاعل : انت اللي ما بغيتني ..

ماجد "بصدمه " : أنا .. من قال ؟؟

مشاعل : انتي اللي علمتني بعضمة لسانك .. ولا نسيت ..

ماجد "باستغراب " : متى ؟؟؟؟

مشاعل "بلوم و عتاب " : أول يوم زواجنا .. قلت بعد سنه بتطلقني ..

ماجد "بندم " : هذاك أول ..

مشاعل " بأمل " : و الحين ؟؟؟؟؟

ماجد : مستحيل تكونين لغيري و إن مت بسحبك معي لقبري .. إنتي حقي أنا .. مشاعل حق ماجد .. ماجد وبس

.. فهمتي ضمني له بقوووة ما قد حسيت بهالشئ حتى يوم كنت نايمة بحظنه وانا مدري .. احسا س يرعشني

هز قلبي من جوا حتى دموعي انهمرت .. اشعر بنغزات بقلبي , بصدري . . احس إني بدوخ .. لا أعتقد إني

دايخه .. قوة تنفسه الا واضحه من صدره .. أرجفتني ... و خرني عنه شوي و ناظرني .. ريح وجهي بين

كفوف يدينه ناظرني بحنان بلهفة بشوق ما أصدق .. هذا ماجد .. قرب وجهي منه لكني بعدت عنه تدرون ليش

ما بغيته يأخذني بها لسهولة .. لا تعاتبوني ,, ماجد تعود يأخذ كل اللي يبيه و بسهوله لأنه ذكي لكن هالمرة لا

يا ماجد ما بعطيك اللي تبيه إلا يوم أحس إنك تعدلت .

ماجد " عقدت حواجبي و شفت الدموع اللي بعيونها و قلت " : عمري بحياتي ما بأذيك أوعدك ..

مشاعل "درت وجهي للناحية الثانية ما أبغى أضعف ,, أرحمني يا ماجد .. عمرك ما رحمتني ,, مو وقته

أضعف عندك .. باقي أخليك تبطل حركات الغرور اللي فيك .. "

ماجد "بصدق " : ادري بتقولين إني موب قد الوعد .. لكن بقوولك أقسم بالله اللي زوجني فيك " وبداخلي قلت

و حببني بكل شئ منك و فيك " .. عمري ما باخذ شئ منك و لا بألمسك كزوجة و إن كان حقي إلا يوم تقولين

لي ماجد خذني ..ماجد أبيك تلمسني ..

مشاعل " مدري ليه انقهرت من وعده و من حلفانه يمكن بقرارة نفسي أبيه يلمسني .. بس مو ألحين "

وقف ماجد بيروح مسكته مشاعل من يده .. رجع نزل على ركبه و ناظرها و قالت له : لا تتركني و تروح ..

ماجد " بابتسامة حب و رضا " : ليش ؟؟؟

مشاعل : أخاف ..

ماجد : تحسين بالأمان و أنا معك ..

مشاعل : إيييه ..

ابتسم لها ماجد و ما علق راح بالجنب الثاني من السرير هو بطرف و هي بالطرف الثاني حط مخدته و تغطى

بلحافه مع إنه حاس انه حراان .. و الحلوة شعوله عكس ماجد كانت تحس ببرودة بالعظم ..

<<< وجودها بقربه يحسسه بمشاعر غريبه .. و بالذات يوم يذكر شلون شافها ذاك اليوم ..

<<< أما عن مشاعل فحاسة بالبرد تبيه يدفيها و يحسسها بالدفء و الحنان اللي فقدته من زمان ..


@ اليوم الثاني @


مشاعل " صحيت على صوت منبه الساعة .. صحيت ماجد بهدؤ قربت منه و بحنيه اهمس بإذنه

: ماجد ,, قوم صلي الصبح .. اذا ما صحيت ما بتلحق يالله عاااد .. اذا ما صحيت بكب عليك كاس مويه

<<<< مطيحه الميانه .. حركات شعوووله ..

ماجد " فتح عينه و غمضها و رجع كرر نفس الحركة كذا مرة " : انتي بجد بالرياض ؟؟؟

مشاعل "بابتسمة صباحيه حلوووة " : لا بجدة .. يالله .. أصحى يا نايم ,, الصلاة بتقوم الحين

يادووب تلحق .. تركته بعد ما جلس حطيت القهوة على النار ... و جهزت التمر ..

و رحت أصلي صلاة الفجر و جلست استغفر ربي و أحمده و أدعوه يوفقني للي براسي

و يكسبني حب ماجد و إهتمامه و إن شاء الله اللي شفته بعيونه أمس يكون حقيقه و واقع

مو من خيالي .. " قصدت باللي شفته بعيونه من شوق و حب ,,,, "

رجع من الصلاة و أنا كنت أقرأ قرآن .. فسخ ثوبه و علقه .. و أنا كملت قرأتي .. ظنيته نام

بس التفت و شفته يطالعني و هو نعسان و كل شوي يتثاوب ..

ماجد : متى بتخلصين ؟؟

مشاعل : باقي لي صفحتين ..

ماجد " بتعب " : كثير ..

مشاعل "بعفويه " : و انت وش عليك نام ..

ماجد " بإحراج " : بنتظرك ننام سوا ..

مشاعل " انحرجت من كلامه ,, اللي بيسمعه بيقول ما شاء الله كل يوم انام بحضنه اصلا ما نمت الا بطرف

السرير من جهة اليسار و هو من الجهة الثانيه و مساحه كبيره تفصل بيننا غير المخدة اللي حطيتها جنبي

على بالي حاجز " : ماجد ما عليه أنا بتأخر إنت وراك دوام و صحوة من 7 نام ساعه و نص ترتاح

فيهم ..

ماجد " بعناد " : خلص ما بنام الا اذا نمتي ..

مشاعل " اعرفه بيعاند قمت قفلت القران و شلت شرشف صلاتي .. توجهت للايت و قفلته و شغلت اللايت

الاصفر .. رحت لما مكاني و نمنا ..

جت الساعه 7 الصبح صحيته و قهويته و أكل له تمر و جت الساعه 7 و ثلث لبس ثوبه

و شماغه .. وطالعني وكأنه يسألني .. ما فهمت من نظرته الا انه متردد بشئ ..

إبتسمت له بحنيه : وش اللي بخاطرك ؟؟؟

ماجد "نزل عينه " : بتنتظريني لما أرجع من الدوام ولا .. " وسكت "؟؟ " كنت خايف أروح و أرد ما

أحصلها أخاف تروح عني و أنا هالمرة ما أبي أقفل عليها باب الشقة أبيها تحس بالأمان اتجاهي " ..

مشاعل "بحب , مسكته من يده و رحت لما باب الشقه " : بنتظرك " وبقلبي طول العمر " ..

واذا ما طلعت ألحين و تأخرت عن الدوام .. بغير رأيي " قلتها بمرح " ..

ماجد " ابتسم و ضحك " : إن شاء الله .. تآآمريني بشئ ..

مشاعل : سلامتك ..

ماجد ما أ نكر فرحتي يوم قالت سلامتك .. وقلت هذي فرصه أتأسف على كلمة خدام أبوك و تأسفت منها

فأبتسمت و قالت رووح لا أغير رأيي .. طلعت بسرعه و أحس إني أسعد إنسان بالكون

رحت على الدوام .. و أنا كلي و ناسه و وجهي بشوش مع ذاك الصباح اللي ما في أحلى عنه

و أنا أصبح بوجه سبحان من خلق .. آآآآه الله يعيني الى أن أخلص الدوام ..

بالطبع الكل استغرب فرحتي .. خلصت شغلي بسرعة .. بس أنتظر الدوام يخلص ..

سألوني الشباب وش اللي صار و قلبني 360 درجة ضحكت عليهم ..

و هم استانسوا معي و علي .. و يقولون تو ماجد خوينا رجع موب ذاك اللي أعوذ بالله

و كأنه ينتظر الهواش ..

خلصت دوامي على الساعه اربع و رحت بعدها للحلاق .. أصلح من نفسي شوي و فعلا رحت و ظبط

شكلي و شعري اللي طوول .. و بالطريق مريت على محل حلويات و شريت لنا ,,رجعت على البيت و أنا كلي

شوق لها على الساعه 6 الا ثلث ..

مشاعل " خرج ماجد من هنا و بدءت أخلص أشغالي ,, رتبت الحجرة .. و طبخت و أكرمكم الله غسلت

الحمامات .. غير ملابس ماجد اللي بالكوم ما اتغسلت ..و خذيت لي حمام دافئ أسترخيت فيه .. إلا أن أذن

الظهر و بعدها اخترت لي بنطلون جينز اسود و تي شيرت لوزي يوصل لنص الفخذ .. وعليه حزام أسود

مزين باحجار بلون العسل و اللوز ..

خذيت لي حلق ذهبي فاتح و خاتم دبلتي .. حطيت لي غلوس لحمي على بيج ,, و بالنسبه للشدو ما حطيت الا

ملمع .. شعري خليته مربوط على وراء كأنه ذيال حصان <<< و لا احلى تشبيه

,, انتظرته و انتظرته .. صارت الساعه 4 و نص و هو ما جاء ..

جت العقربه على 5 و هو ما شرف و الحين 5 و 40 دقيقة .. سمعت صوت الباب توجهت للمطبخ و أنا كلي

قهر و غيض يعني بيتأخر كان علمني ,, و لا ليش يقولي مو أنا ولا شئ عنده هامش بحياته .. ما يراعي حتى

قلقي عليه لا و حتى التليفون حاجزه بالمكتب .. دخل المطبخ و أنا حاسه بوجوده بس مطنشه حتى ما ألتفت له

و ليش ألتفت له يعني هو اللي عبرني .. انا بوريه بطنشه

ماجد " بهدؤ و بصوت فيه من الشوق اللي هز به قلب مشاعل " : مساء الورد ..

مشاعل " غمضت عيني " : و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته .. ما انتبهت على ردي السلام و هو ما غير

مسى علي .. سمعت صوت ضحكته اللي صحتني ..<< ووين اللي بتطنشه كلااام و الله ..

ماجد " ياحبي لها يا ناس تهبببل .. هههههههههههههههه اقولها مساء الورد ترد علي و عليكم السلام اجل

ان قلت لها سلام عليكم ردت علي صباح الخير ,, اكيد مسرحه .. اكيد فيني <<< واااثق الاخ "

ماجد : عقلك موب معي ؟؟؟ <<< افهميها يعني مع منو ؟؟؟

مشاعل عطيته أكبر طاف و لا همني ... ايه شعوله على مين ...

ماجد : لها لدرجة مشغوله ؟؟؟

مشاعل " ألتفت له و أنا كلي عبوووس " : بغيت شئ ؟؟

ماجد " عقد حواجبه ,, شفيها توني الصبح شفتها و لا في أحلى منها " : بك شئ ؟؟

مشاعل : ممكن تغير ملابسك عشاني بحط الغداء ..

ماجد : الغداء لحقين عليه .. تعبانه ..

مشاعل " لا و الله أهمك يعني ,, وبحزم " : ممكن تروح تغير ثيابك و طنشته و جلست أجهز الغداء ..

ماجد " علامها هذي ,, غيرت ثيابي بثواني و رجعت قولت يمكن تعبت من شغل البيت فبساعدها شوي "

مشاعل " قرب مني و اخذ الصحن بيشيله قمت اخذته عنه و قلت " : ما عليه أنا بشيله ما أحب تكون خدامي

و لا خدام أبوي ...

ماجد " انحرجت من كلامها " : قلت لك ما كنت أقصد .. و تأسفت لك ..

قاطعتني : خلص ماجد تغدى ..

ماجد : ما ابي ..

مشااعل : بكيفك .. تركته و رحت .. دخلت حجرتي و دوبني بقفل الباب فتحه و دخل ..

ماجد : علامك ؟؟؟

مشاعل "بنرفزة ": قلت لك ما فيني شئ ,, بالقوة يعني بيصير شئ ..

ماجد : مشاعل ,, ما أحب هالاسلوب ...

مشاعل : و لا أنا أحبه .. ممكن تتركني بالحالي ..

ماجد : لا ...

مشاعل : اجل انا بتتركك و رووح ..

ماجد " بصرامه و بصوت عالي " : قلت لك لااااااااااا ,, كم مرة بعيدها عليك ..

شلون تفهمين ؟؟؟ اجيب لك سبورة و طباشور اشرحلك .. انتي لي و ما بتروحين و لا بتتركيني

تفهمين ..

مشاعل "بغصه " : لا تصرخ ..

ماجد " غرس اصابعه بشعره " : ما كنت أصارخ ..

مشاعل : بجلس لوحدي شوي ..

ماجد " تركت الحجرة و طلعت " ..

مشاعل " يعني ضروري اسوي نفسي زعلانه ,, من حبه لي يعني بيراضيني ,, اصلا لو كان

يحبني جد كان جاء راضاني " << شلون يراضيك و هو موب عارف وش اللي فيك ..

ماجد " لزوم كان أرفع صوتي الحين ظنت اني اصارخ عليها و اهاوشها ,, من كثر ما تأتمني يعني

لو إنها تحس بالأمان اتجاهي كان أأتمنتني و علمتني ؟؟

ماجد " رحت للمطبخ انسد نفسي فشلت الغداء ,,, أذن المغرب صليته بالمسجد ,, رجعت البيت و أنا مصدع ..

حصلتها بحجرة التلفزيون ,, دخلت حجرة النوم و خذيت لي حبتين بنادول .. مضى الوقت بسرعه و اذن

العشاء و صليته بالمسجد رجعت .. حصلتها تصلي بالحجرة غيرت ثيابي ببجامة و حطيت راسي على المخده

و الصداع ما خف الا احسه زاد "

مشاعل " بعد صلاة المغرب رجع البيت و دخل الحجرة ما خرج منها الا اذن العشاء و راح صلاه بالمسجد ..

توضيت و صليت خلصت صلاتي و اشوفه مسدوح على السرير و يضغط على جبهته بقوة و حواجبه معقدوة

حسيت انه يتألم شلت شرشف الصلاة و قربت منه جلست بجنبه من جهتي على السرير .. و بحنيه ...

حطيت يديني الثنتين على جوانب جبهته و بدءت أدلكها له ,, فتح عينه يناظرني بطريقه غريبه على ماجد اللي

كله كبرياء و غرور .. مدري ليه حسيت إني أظلمه .. حسيت بالالم بنظراته كأني أعذبه .. رجع غمض عينه

ما حبيت هالنظره .. ما حبيتها ,, مع ان لو وحدة ثانيه كان استانست لما تشوف بعين من عذبها الالم ..

بس ماجد لا .. مقدر .. حبيته بغروره ,, برجولته ,, بخشونته ,, ما عاش من يألمك و لا يذلك يا ماجد

و أنا حيه و إن كنت أنا .. بدءت حواجبه تستقيم و ملامحه ترتاح .. قلت له : اغرف لك الأكل ؟؟

رفض ,, ما حبيت اضغط عليه اخاف يعصب و لا يرجع يصارخ خرجت من الحجرة و تركته يرتاح

دخلت المطبخ و حطيت راسي على الطاوله أنا اللي صدعت راسه جلست ألوم نفسي الى ان سمعت صوته

يقولي " بطريقه حلوة كأنه بزر جوعان " : ما بتأكليني جوعان ؟؟؟

مشاعل " ابتسمت من قلبي على حركته " : ان شاء الله ..

سخنت الاكل و حطيته ,, أكلنا ساكتين .. بس ماجد يتحمحم كل شوي بالنهاية قال : زعلانه علي ؟؟

قالها و هو عيونه على صحنه ..

قلت له : بصراحه ايه كنت زعلانه بس الحين لا ..

ماجد : مني ؟؟

مشاعل " جاوبت عليه بهزه من راسي معناها ايه " ..

ماجد : شسوويت انا ؟؟

مشاعل : تاخرت يا ماجد اليوم بالمررة ..

ماجد "بدفاع " : تدرين اني اخلص على العصر و بعدها رحت للحلاق و شريت الحلا اللي بالثلاجه ..

يعني ما كنت العب ..

مشاعل : و أنا شدراني ,, لا عندي تليفون و لا حتى جوال تطمني عليك و لا حتى أطمن عليك ..

ماجد " بابتسامه " : و لا يهمك الحين بطلع التليفون و بشتري لك احدث جوال ,, وشتبين بعد ؟؟

مشاعل " ابتسمت على كلامه " : ماجد أنا ماقلت لك كذا عشان ابغاك تشتري لي ,, لا انا ببرر لك موقفي ..

ماجد : مشاعل انتي زوجتي ما يحتاج تبررين موقفك ..

و انتهت الليله بسلام و كلا ًمنا بمكانه و الأحلام تداعب مخيلتنا .. للمستقبل ..

مر أسبوع و وراه الأسبوع الثاني و كان من أحلى أسبوعين من يوم تزوجنا ,, قربنا فيها من بعض

نجلس نسولف , نضحك ,, ماجد خفيف دم و ظل ,, اللي يشوفه يقول انه ثقيل و رزه وشكله ما يضحك

لكنه يجمع صفات كثيره كل يوم أكتشفها فيه ..

أذكر يوم ملينا من السوالف ,, طلعنا برا البيت و رحنا مطاعم و أسواق .. يعني بصراحه لفيت الرياض

لف مع ماجد حبيبي ,, كان نعم الصاحب و ممتاز بالسوالف ,, قدر يخليني أتكلم معه و أقول له اللي بقلبي

اذكر أول ما خرجنا أنا و هو وداني المطعم اللي عزمنا عليه فهد أنا و منور و عيالها ,,

وقتها جلسنا و هو على باله أول مرة أدخل المطعم .. سألني شرايك بالمطعم ؟؟

قلت له حلو ونايس .. قال لي : شكله ما عجبك .. ترا اذا مو عاجبك بوديك ثاني ..

ابتسمت له بعفويه و قلت بالعكس ,, مع إني للمرة الثاني أدخله بس عاجبني و كأني أول مرة أجيه

ماجد باستغراب : متى ؟؟

مشاعل : يوم عزمنا فهد انا و منور و العيال .. ماكنت ادري ان ماجد بكلامي هذا بيضايق ..

ماجد " بصراحه تضايقت و مودي صاير زيروو ,, و اكثر شئ يضايقني يوم تجيب سيرة فهد يمكن لاني ما

اقدر اتخيل انه كان ممكن مشاعل تكون له , كانوا ناويين فهد ياخذها بس بالنهايه انا خذيتها و الحمد لله " :

اها ..

جلسنا ساكتين فترة .. و مدري ليش كل ما اكلمه ما يناظرني حتى .. الى ان سألته

مشاعل : ماجد شفيك ؟؟؟ تعبان ؟؟؟

ماجد " بعصبيه احاول اكتمها " : اهمك يعني ؟؟

مشاعل " بهدؤ " : ايش تشوف ؟؟؟

طالعني و قال : و لا شئ مااشوف الا النقاب ..

مشاعل " ابتسمت و جتني ضحكه قالها بطريقه تضحك ..

ولما ضحكت ابتسم لي و رجع وجه عبس مرة ثانيه ,, سكت ما سألته الا لما ردينا البيت ..

وحسيته للحين متضايق وحنا بحجرة النوم و كل واحد بجهته ..

مشاعل : ماجد ..

ماجد : همممم ..

مشاعل : ممكن أسألك سؤال و تجاوبني بصراحه ؟؟

ماجد : ........

طال الصمت بعدها قال : شلي بخاطرك ؟؟

مشاعل : ليه اعتفست ملامحك بالمطعم و حسيت انك معصب ؟؟

ماجد : يتهيأ لك ..

مشاعل " قهرني كلامه هو عارف انه ما يتهيأ لي على قولته بس يصرف و تصريفه ما في اغبى منها ,, قمت

على حيلي و جلست على السرير و فتحت نور الابجورة اللي بجنبي .. لكنه ما تحرك ,, قمت و رحت برا

الحجرة .. خذيت لي كاس وصبيت فيه ماي .. شربته و حطيت الكاس اللي اشوفه متكئ على باب المطبخ

يناظرني وهو متكتف : هاا ارتويتي و لا للحين ؟؟؟

مشاعل "شمقت فيه و جيت طالعه و هو ساد علي الباب " : ممكن توخر بطلع ؟؟

ماجد : ماا ابي ..

مشاعل : ابعد عن طريقي .. انت ما تفهم ..

ماجد "بانزعاج " : ايه غبي ما افهم ,, لو انا ما افهم كان مافهمت انك للحين ما تأتمنيني

مع إني أنا زوجك و أنا احق فيك بكل شئ من كل الناس ..

مشاعل "باستغراب " : انت ايش قاعد تخربط ؟؟ وش تقصد ؟؟

ماجد " وعيونه فيها من الالم و الغضب " : لا تحسبين اني ما اعرف انك تأتمنين أخوي فهد أكثر عني ..

مشاعل "بنرفزة " : انا نفسي افهم لمتى يعني تشك فيني ؟؟ لمتى تظن اني أخون .. وأخون من زوجي ؟؟

ماجد : أنا ما أشك ,, وبعدين ما قلت انك تخونين ..

مشاعل "باستهزاء " : يعني مو شاك الا متأكد ..

قاطعتها : لا تغيري مسار الكلام ..

مشاعل "بأسى " : كنت أظن إنك ممكن تتغير ,, بس الظاهر أتأملت فيك كثير ..

عن إذنك بروح أنام ..

ماجد " مسكتها من ذراعها بقوة " : أنا ما خلصت كلامي ...

مشاعل : وش بتقول اكثر أخاف اجلس دقيقه بعد و تقول اني اقابل اخوك و اخرج معه لا و احبه ..

ماجد " فقدت السيطرة على نفسي و مديت يدي بظربها بس وقفتها قبل لا تلمس خدها "

مشاعل " صحيح انه عطاني كذا مرة كم كف ,, لكن ما توقعت ابدا انه ممكن يمد يده و الحين بعد ما حسيت ان

الامور بدت تهدء و تمشي حلو ,, طالعته بألم و قلت " : ليه يا ماجد شلي قلته و اطرك انك ترفع يدك ؟؟

بقولك كلام حطه حلق بوذنك .. عمري ما خنتك لا قبل زواجي فيك و لا بعد ما تزوجتك ,, و لا عمري بخونك

مع الغريب شلون بأقرب الناس لك ,, فهد هذا اخوي ,, أخووي يا ماجد اخوي اللي ما جابته امي ..

لكن انت زوجي و أولى منه ..

قاطعني : لو اني صدق أولى منه عندك كان ذاك اليوم ,, يوم جيتك متعني من الرياض للقصيم

لاجل اشوفك ما تبعدين عني و تتخبين وراه و كأنه هو .. هو .. و سكت ..

مشاعل " و لأول مرة تطلق مشاعر الالم قدام أحد من بعد 13 سنه و قالت له "

: إنت نسيت شلي سويته فيني ,,انت .. سكت و بعدين قلتها بالعافيه . .. انت حاولت تاخذني بالقوة

بطريقه ووووسخه فهمت ايش يعني وسخه .. زيك زي الكلااااااااااااب .. " حسيت باصابع يديني تشنج "

ليش يا ماجد ؟؟؟ ليش ؟؟؟؟ حتى بنات الشوارع و الليل ما يتعاملوا معاهم زي ما سويت معاي ..

انت زيه,, ايه انت مثلك مثل ذااك الحقير .. اللي حاول يغتصــ ... سكت لاني حسيت بألم برقبتي

و عضلات جسمي .. قرب مني ماجد و الخوف في عيونه " ... : مثل ميــــــــن ؟؟؟؟ و بخوف شقصدك من

اللي حاول يغتصب ... شفت اصابعها شلون تشنجت قمت خذيتها و دفيتها و دلكتها ... و سمعتها تقول كلام بجد

صدمني خلتني احس اني نذل و مثلي مثل كلاب الشوارع على قولتها ..

مشاعل بدون وعي مني قصيت عليه قصت فييني .. وما استوعبت نفسي الا انا بحضنه .. ضمني له بقوووة

و هو يمرر كف يدينه من راسي بادء من شعري يمسد عليه الى كل ظهري يحاول يدفيني و يشيل عني التشنج

صحت قدامه بقلبي .. صحت فييني و صحت نفسي اللي عاشت بخوف مكبوت ,, و يمكن صحت لاني الحين

بحضنه ,, إيه و أخيرا بحظن ماجد اللي احببته لحد النخاع و يمكن بلا حدود ...

هدءت و حسيت براحه ما تتخيلوها ,, و الله ان حضن الرجل و بالاخص زوجك نعمة من الله

تميت بحضنه الى ان هدءت شهقات بكائي ... شلني لسريري و حطني و هو يتركني عشان انام قلت له

مشاعل : لا تروح و تتركني ..

ماجد " ابتسم لي بحب و ندم " : سامحيني .. اسف و الله .,, سامحيني ..

مشاعل : اذا تبي السماح ما عاد تبعد عني و تتركني وحيدة ..

ماجد "بابتسامه كبيرة " : كلي لك لمدى الحياة ,, و عمري ما راح اتركك ابد ..

مشاعل ارتحت لكلامه و نمت و انا كلي أمن و أمان .. بدءت بعدها حياتي تتغير للأحلى كفايه ان ماجد ما

صار يطلع مع خويااه ابد من يوم رجعت للرياض و هو يلازمني ,, و ان خرج ما يخرج الا و انا معاه ..

و هالشئ اسعدني .. يستشيرني بأشياء كثيرة أهمها يوم نروح السوق .. شرايك اخذ هذي و لا هذي؟؟

و لا ياخذني معه بالسوبرماركت .. صارت معانا مواقف حلوووة .. أهمها هههههههههه ...

يحب يحرجني الدب .. الحين رحنا قسم الكريمات و هالاشياء .. عاد انا بشوف .. الفرجه ببلاش

و اذا عجبني شئ باخذه بس مااحب اشتري كريمات الا من الصيدليه ,,

جاني ماجد و بوجهه ذيك الابتسامه اللي شاقه الوجه تعرفون الاسمايل اللي بالمسنجر مثله ضحكت عليه و

قلت : نعم خير شو صاير بالدنيا اشوفك مهرج ...

وكانت يدينه وراء ظهره و يقول : حزري شلي شريته لك ..

عاد على بالي زوجي رومانسي اتري الرومانسيه بمدينه و هو بقارة ثانيه .. الا الاخ اظهر ما يخفيه تدرون

شلي كان معاه ؟؟؟ شئ كل البنات سواء المراهقات و لا المتزوجات و لا غيرهم يستخدمونه كل شهر ..

مالت عليه يا جاني احراج ما قد مر علي .. الحمد لله اني كنت متغطيه و مو باين الا عيوني ..

لا و القهر جايب لي نوعين و يقول شرايك هذا احلى و لا ذاك اممم عني انا فأفضل هذا شوفيه شلون خفيف

و ما ياخذ مكان يوم تخلصين من استخدامه ..

عاد هنا وانا وجهي راح 6 في 7 .. تركته و مشيت مدري لووين ؟؟؟

و مرينا محل العاب و شرينا لنا اونو و كيرم و يعني نوعنا بالالعاب ... كأننا بزرااان خخخخخخخخخ ..

و كل يوم احيان بعد صلاة العشاء واحيان بعد الغداء اللي يكون بعد المغرب نجلس نلعب و نندمج ما نحس

بالوقت .. و اللي يقهر انه دااايم يفوز علي .. و الله قهر .. احس انه يغش ..

مرة كنا نلعب و طبعا الحلو فاز علي قلت له بقهر طفولي : ماجد حرام عليك كل مرة انت تفوز خليني مرة افوز

و الله حرام ..

ماجد : لاا ما حزرتي لو تحلمين بفوز بفوز بعدين عيب عليك تقولين لي اتعمد الخسارة ..

قاطعته "بشهقه " : انا قلت اخسر عشاني ؟؟؟ لا تكذب ...

ماجد : افااااا تنعتيني بالكذب ترااها كبيره و فيها قبايل ..

مشاعل " و كأني أحس اني غلطانه و ما عرفت ايش اقول فسكت وبعدها قلت " : اسف ..

جلس يضحك علي .. ههههههه احيان اقوله غشااااش يقوم يفرصع عينه و لا كأنه الا فرصع بقرة

خخخخخخخخ ..

المهم جلسنا حول الثلاث اسابيع و نحنا في تقارب و لله الحمد الا بيوم جاء ماجد من الدوام و هو ساكت

استغربت حسيته متردد يقول شئ ,, فقلت اساعده ..

مشاعل : ماجد تبغى تقول شئ ؟؟

ماجد " كأنها قرأت أفكاري " : ها ايه .. اقصد مين قال .. لا .. اقصد لا .. لا موب لا الا ايه ..

مشاعل صدع راسي من كلامه المتقطع ما قد شفته متردد و لا متلعثم بالكلام قد هالمرة ..

مشاعل : اوكي براحتك تركته و ماشيه جاني لحد المطبخ و قال لي بسرعه : طلبتك تقولين تم ..

مشاعل " غمضت عيوني و فتحتها كذا مرة " : نعم .. ما فهمت ..

ماجد : قولي تم ؟؟؟

مشاعل "ببراءه " : تم .. ليش ايش صار ؟؟

ماجد " بابتسامه عذبه " : دقايق و بكون عندك ..

مشاعل استغربت حركاته و انتظرته جاني و بيده مغلف هدية كبير .. ابتسمت ما قد قدم لي هديه بحياته من

يوم عرفته ..

ماجد : هذا لك ,, مدري يمكن ما يعجبك ..

مشاعل " بابتسامة خجل " : كل شئ منك حلو ..

ماجد : و الله ..

مشاعل اشرت براسي ايه .. جيت بفتحه بس رفض و قال لي باكر يوم اروح الدوام افتحيه ..

وافقت مع ان خاطري افتحه و اشوف ايش فيه لا يكون ملغم بقنابل يبي يتخلص مني ..

و مضى يومنا حلو .. نسيت أعلمكم ان ماجد صار يساعدني بشغل البيت و احيان هو يصلح العشاء الللي ما

كان ما غير اندومي و لا بيض و ياشينه لو طجنه افضله مسلوق معه ...

اليوم الثاني الصباح راح الدوام و انا صحيت معه خلصت اشغالي كالعادة و انا كلي نشاط دخلت الحجرة فتحت

الكبت تبعي باخذ لي منشفه .. و اشوف الهدية تذكرتها و فتحتها ما قدرت اقول كلمة غير ان فمي ظل مفتوح

كانت هدية و لا اروع شئ رومانسي بجد ..فستان كلاسيك روووووووووووووعه لونه ابيض من الحرير حلو

كأنه فستان سهرة لاحد نجوم هوليود مثل اللي لبسته انجلينا جولي باحد الحفلات .. يهبببل .. حطيته على
جسمي من برا لا مو بس كذا كان فيه علبه ثانية بداخل المغلف .. طقم ابيض يهبل عليه كم فص و اشك انه

يكون غير الالماس .. روعه ..

الطقم مكون من حلق للاذن و عقد و خاتم ناعم .. ههههههه .. حتى الجزمة اكرمكم الله شراها

ما كنت ادري انه ذووويق لهالدرجه خبركم دفش الرجال اتريه كلاسيك .. يا ناس امووت فيه

قررت البسها له اليوم بس مو الحين لا بخليها بالليل ..

غسلت جسمي بس .. وجاء ماجد من الدوام و طوال فترة الغدى ظل يناظرني و كأنه ينتظر جوابي او رأيي

بالهدية و انا و لا كأني فاهمة شئ .. بعدين سألني : فتحتي الهدية ؟؟

مشاعل " بعباطه " : أي هدية ؟؟

ماجد : اللي جبتها لك امس ...

مشاعل وتسوي نفسها تتذكر : ايه تذكرت .. اووووبس ماجد ما عليه ما شفتها نسيتها صراحه.. بعد الغداء

بشوفها و بعطيك رأيي أوكي ..

ماجد "بقهر " : لا مو ضروري و ترك الغداء و راح على حجرة التلفزيون ..

مشاعل "" هذا ليش يزعل بسرعه بس براضيك و لا يهمك كم جودي عندي "

رحت له و أنا بيدي الشاي و صلحت له حلى بسيط .. معظم الوقت ساكتين لان ماجد ماله مزاج يسولف ..

خرج لصلاة المغرب خلصت الصلاة و هو مارجع اتصل على جوالي اللي شراه لي و كانت أول مرة من شرى

لي الجوال يكلمني فيه : الو ..

مشاعل " بنعومة " : هلا ..

ماجد " حسيت برعشة داخلي من سمعت صوتها بالجوال له نغمة عجيبة و كأني أعرفها او مألوفه وقلت اللي

بخاطري لها " : شعوله ..

مشاعل : اهلين ..

ماجد : مدري ليه احس اني قد سمعت صوتك ..

مشاعل " كلامه خوفني و بعدين قلت له " : كل يوم و أنا معك بالبيت اكيد سمعته ..

ماجد : لا موب هذا قصدي انا اقصد اول مرة اكلمك جوال بس احساسي يقول لي قد كلمتك قبل كذا ..

مشاعل "بتردد ": لا ,, الا اذا كان انت اللي اتصلت يوم صار الحادث لفهد ..

ماجد : ايه انا اللي اتصلت و كأنه استوعب و كمل ,, لا تقولين انتي اللي رفعتي سماعة التليفون و انتي اللي

سكرتي الخط بوجهي ..

مشاعل " وانا ابلع ريقي " : ايوه انا بس ما كنت اقصد ..

ماجد قطع كلامي : سمعي بطلع مع خوياي و فهد اخوي للبر ساعتين كذا ما بطول و اذا جاك النوم نامي زين ..
مشاعل "بتاكد أكثر " : ساعتين ؟؟

ماجد "بصراحه " : مدري و الله اممم يعني الحين و طالع ساعته الساعه 7 ان شاء الله الساعه 10 و لا 11

بالكثير و أنا بالبيت ..

مشاعل " اممم لو ايش ما خليك تجلس كل هالوقت برا ,, بس حلو عشان البس الفستان و اوريه هو " : ماجد

لا تطول ..

ماجد "وده تقول له لاني بفتقدك " : ليش ؟؟؟

مشاعل : أخاف بالحالي في البيت ..

ماجد " وخاب ظنه " : انزين فمان الله و قفل الخط ... توجهت لخوياي اللي اتصلوا علي اشتري لهم اشيات

من البقاله لانهم سبقوني ..

مشاعل خذيت لي شور وانا ما زلت بالمنشفه ,, خليت شعري منسدل بس حطيت فيه كريم يعطيه بلل كأنه

مبلول مع انه صدق توني تروشت ومبلبل شعري ,, و حطيت لي غلوس وردي بلمعة وشدو وردي و على

حدود الحواجب جهة الجفن ملمع ابيض يعطي تحديد للحواجب .. و تو البس الفستان بس مو عارفه اربط

الحبال اللي بظهري لأن من نص الظهر لنهايته حبال و يبيلها ربط ...

^^^^^^^^^^




^^^

فراااشة دلوووعة وعسووولة
11-14-2010, 12:06 PM
الحلقة السادسة والثلاثون :


"" مثل الشوك بالبلعوم "

أبي اضمكـ × ضمتين ×

ضمه الحين

وضمه يفرضها × الحنين ×

أبي لا همت فيك انسى كل صيحات الانين ..!

وأبي اذا التقت قلوبنا

أسمع (نبــض) قلبي وقلبك ..

وكل ما أزيد في ضمك ..؛
×
أسرح بعيــد ×

وأروي لك قصة عذاب ...

مدفونه في قلبي الحزين ..,


// نجـــــــــــود //


نجود " الحمد لله إن مشاعل فكرت بعقلها زين و لعبتها صح .. ماجد أخوي و أنا أدرى به هو عنيد و
المشكلة ثنيناتهم أعند من بعض الله يوفقهم و الله يعطيها على قد نيتها و قلبي يقولي بتنجح حياتهم بس لو
واحد منهم يتنازل شوي .. سافرنا كلنا ويا مشاعل وصلناها على شقتهم و رحنا بيتنا اللي بالرياض .. جلسنا
يومين بعدها ردينا القصيم أتصلت على منور و علمتها إننا بالرياض الحين وان مشاعل ردت لبيتها عاد
تعرفونها الهبله من الفرحه بتروح لهم و تبي تبارك بالردة مالت عليها هبله هذي و لا شلون
نجود : بلااستهبال منور ..
منور "من جدها تسولف ": شفيها يعني مستانسه حرام ..
نجود "و بيطق لها عرق " : لا قلبي موب حرام المشكله اخاف تروحين بداهية بسبت هاللقافه اللي فيك ..
منور "بشهقة " : لقااافه بسم الله علي ما غير الفضول اللي فيني .. ترا الفضولي هو المثقف على فكره يعني
اذا ما تعرفين ..
نجود : تصدقين انا الهبله اللي علمتك .. ياويلك يامنور لو رحتي لهم قسم بالله أعلم عليك أبوي .. شوفيني
حلفت ..
منور "بقهر " : وانتي شكو تحلفين .. اووووووف .. الحين شلون بعرف وش بيصير معهم ..
نجود "بغرابه " : وانتي ليش بتعرفين ؟؟؟ ياااربي اقووول باااااااااااااااااااي .. و قفلت الخط بدون مااسمع
ردها ..
ياربي هالبنت تزوجت و هي مثل ماهي ,, الله يكون بعونك سعوودووه ..

// منـــــورة //

منور " اوريك جود تقفلين بوجهي و الله مردودة و بتشوفين .. الحين شلون بروح لماجد و شوشو ..
جلست افكر لكن صدق كلام نجود اصلا مالي وجه اروح لهم ,, لا و متهاوشة مع مشاعل و أروح عندهم ما
تجي .. بس شسووي ما يهون علي ماجد احبه هو اخوي و اختي و صديقتي و كل شئ هههههه .. أذكر يوم
رحنا( أحد الدول العربيه ) انا و هو بسسسسسسسس .. خخخخخخخخخ حركات و الله يا بهدذلته بهذله ...
منور : مجوود طالع هالبنت حليلها ما عندها فلوووس ..
ماجد " بعبط ابتسم للبنت بمجامله لانها كانت تناظرة و مستغرب من كلام منور ": الحين هالجمال كله و
هالكششخه و ماعندها فلوس اجل حنا عندنا ..
منور "بضحكه " : ماتشوف وش لابسه ما عندهم قماش زيادة تستر فيه صدرها مالت عليها .. و يوم قربت
البنت لا و تقز بماجد قز عسى عيونها الحوول .. قلت بصوت عالي : مااالت من زين ضروسك مسوسه و
مصفرة ما عندكم سيجنل تو و لا سنسوداين حتى كريست اب .. ديرة وش كبرها أشكال و ألوان وجع ان شاء
الله سكري فمك وععع ريحته فايحه .. البنت من يوم قلت لها هالكلمة وجهها غدا طماط تصدقون ظنيتها بليا
دم لو تخجل جد كان مالبست اللي لا بسته .. و لها عين تضحك و ضروسها مسوسه الحمد لله و الشكر ..
سحبني ماجد من ذراعي لبرا و هو يتأسف منها ,, و أنا اقوله وراك تتأسف انت ما سويت شئ انا اللي قلت
لها و بعدين هي تستاهل ..
قال لي : و الله لو ماتسكتين لأخلع فكك الحين سكتي ..
منور بصراحه ما خفت منه بس انقهرت اجل يسبني عشان هالوسخه .. مالت ..
ماجد : اوريك يالحمارة هذا انا الغلطان اللي شلتك معي يالبدويه قلت احضرها شوي ..
منور "بشهقة " : بدويه تسواك و تسواها فاهم ...
ماجد : و انتي شلي قاهرك ,, عطيها طاف موب كل شوي تتهاوشين مع وحده بلاك هبله ..
منور : والله اغار عليك تراك حلالي ..
ماجد " بنص عين " : زوجتي على غفله و أنا مدري انقلعي اشوووف ..
حرم ياخذني بعدها معاه يوم يسافر . يقول توهقيني و تفضحيني قدام خلق الله ..
هههههههههههههههه .. ايام حلووووة .. اخاف اتدخل الحين يقوم يرميني من الدريشه ..
و الله ان مجود حبوب و طيوب بعد بس شوية غرور على حبيتين عناد وهذا اللي محليه فديت خالي
بعد عمري الجذاااب قلتها بصوتي وأنا ارمي بوسه بالهواء وهنا سعود دخل ..
سعود و بضحكه : هذي البوسه لي .. اجل لو كنت ادري انك تنتظريني كان من وقت جيت بس و لا يهمك
هذاني معك ..
قرب منها و هي بعدت عنه عقد حراجبه ما توقعها منها .. : شفييك ؟؟
منور " من طرف خشمها تقول " : ما فيني شئ ممكن تتركني بحالي ..
سعود "رفع حواجبه " : لا و الله حلفي ,, اجل تو من كنت تحبين لا تقولين الهوا ؟؟
منور : سخيف .. كنت ابوس بعد قلبي و هلي ,, حبيبي " طالعته شلون يطالعني بقهر " .. مــــاجـــد ..
تركني و طلع من الحجرة .. أحسن خله ينقهر و لابس انا اللي اموووت من القهر بسبت امه و هو كل يومين
خلص عشاني قلبي .؟. تحملي و أحيان أحسه وده يكفخني .. و الله مليت و اللي قاهرني هذي جارتنا
كل يومين عندنا ,, احس ان عمتي ما تغيرت الا من جت هالعقربه وو سكنت بجنبنا لا و
فرحانه هي ووجهها ببنتهاهي صدق زوينة بشرتها شوي حنطيه و عيونها سود وساع و
شعرها الى كتفها بس انا احلى عنها .. ياخوفي يصير اللي ببالي قسم بالله وقتها ما بسكت ..
تخيلوا ذاك اليوم جت العقربه الله ياخذها قال شنو بتتقهوى عندنا عساها السم<<< بسك دعوات على خلق
الله .. عدنــا
المهم .. عاد و أنا بقهويهم تحت عمتي مسوية مثل بيت الشعر للحريم اللي هم صديقاتها
و أنا بقهويهم و العقربه جالسه تتمدح ببنتها و تقول اللي ما تستحي بعد ما باشرتها القهوة و ذاقتها
( العقربه ) أم الهنوف : وييييه وش ذا بالله عليتسم هذي تسمونها قهوة لا و تحرك شفايفها يمين يسار اللي
ما كأنهااعوذ بالله خلوني ساكته لا انطرد من الدور اللي انا فيه المهم
كملت العقربه : عشتوووو .. اقوول يااوخيتي مابتذوقين قهوتي ابشرتس ان بنيتي الله يحفظها هي اللي
صلحتها لتس ..
منور "بقهر و غيض مكتوم " : افاا ياخاله ما عجبتك القهوة هذا و أنا مصلحتها بيدي ..
العقربه تصطنع الاسف : لاااا حلفي .. تصدقين عاد ظنيت ان الشغاله مصلحتها ..
منور " ايا القهر الحين قهوتي ما عجبتها و بنتها هذي تصلحها احلى عني , ما عطتني فرصة عقربة الغبره
و خذت الدلة و عطتها بنتها تصب القهوة .. و أنا من قهري تميت ساكته و لا كل شوي تتمدح ببنتها قدام
عمتي بنتي و بنتي و بنتي و همبعد بنتي حشى ما كأن الا هي بس اللي عندها بنت ..
و الله قلبي موب مطمن لهم ابد .. أخاف يلعبون على راس سعود و ياخذها كفايه ان عمتي ما تحبني اااه بس
لو ادري شلي غيرها علي ..

// نجـــــود //
نجود " و الله يا مللل ما تتخيلونه و بعد ما راحت مشاعل احس ان البيت فضي علينا .. و حياتي مهيب
عاجبتني .. أحس بقلق لحياتي المقبلة و كأني بضياع ماله أول و لا آخر .. و هذا متعب المفروض هو اللي
يبدء يقرب مني ,, هو صدق أنا رفضت من البداية بس كان لزوم أنه يحاول مهوب من أول مرة .. الكورس
على نهايته و بخلص دراسة و بتزوج و روح بيت زوجي و اهتم فيه و اجيب منه عيال وش بعد ؟؟ أحس إن
حياتي مملة ماسويت بها شئ .. وجت الاختبارات و اشغلتني عن قبل و شكرت ربي حتى ان علاماتي مرتفعه
هالترم .. و بما انه اخر ترم لزوم ابدع فيه بودع الجامعه بعدها .. بأسبوعين خلصت امتحاناتي .. ما عندي
غير أربع مواد ..

// مشــــاعل //
مشاعل " مشاعل خذيت لي شور وانا ما زلت بالمنشفه ,, خليت شعري منسدل بس حطيت فيه كريم يعطيه
بلل كأنه مبلول مع انه صدق توني تروشت ومبلبل شعري ,, و حطيت لي غلوس وردي بلمعة وشدو وردي
و على حدود الحواجب جهة الجفن ملمع ابيض يعطي تحديد للحواجب .. و تو البس الفستان بس مو عارفه
اربط الحبال اللي بظهري لأن من نص الظهر لنهايته حبال و يبيلها ربط .. فجأة و انا بقمة إنشغالي بهالحبال
الا بحس دافئي و بأصبع لسعت ظهري لدرجة حسيت بكهرباء وصلت لقلبي و أنعشته .. تو أحس إن قلبي
بيرجع يحيى وش أوصف وش أقول ؟؟؟ اللي يصير معي أبلغ من أي وصف .. اترك الاحداث توصف نفسها
..

// مـــــاجـــد //
"ماجد: سمعي بطلع مع خوياي و فهد اخوي للبر ساعتين كذا ما بطول و اذا جاك النوم نامي زين ..

مشاعل "بتاكد أكثر " : ساعتين ؟؟
ماجد "بصراحه " : مدري و الله اممم يعني الحين و طالع ساعته الساعه 7 ان شاء الله الساعه 10 و لا 11
بالكثير و أنا بالبيت ..
مشاعل " اممم لو ايش ما خليك تجلس كل هالوقت برا ,, بس حلو عشان البس الفستان و اوريه هو " :
ماجد لا تطول ..

ماجد "وده تقول له لاني بفتقدك " : ليش ؟؟؟

مشاعل : أخاف بالحالي في البيت ..

ماجد " وخاب ظنه " : انزين فمان الله و قفل الخط ... توجهت لخوياي اللي اتصلوا علي اشتري لهم اشيات

من البقاله لانهم سبقوني ..وأنا رايح لهم بالطريق نفسي مرة بس تقولي أحبك . ياااه متى يجي اليوم اللي
تحبيني فيه شعولتي .. يوم قالت لا تطول استانست سألتها ليش تمنيت انها تقول لاني بشتاق لك و لا بفتقدك
بس خيبت ظني تقول تخاف اذكر ذاك اليوم اللي حكت لي عن شغالة جيرانهم حسبي الله عليه النذل يلعب
بعرض الناس و ما جت الا عليها هي و شافته الحين تعقدت وشكلي انا بتعقد من عقدتها أخااف ان تأخرت
عليها تخاف و تتغير علي ما صدقت صارت تسولف و تضحك معي بس و الله قهرتني اجل اشتري لها فستان
جايبه خصيص لها من (( من احد الدول )) وطقم ذهب ابيض عليه الماس و لا حتى شافته و الله قهرتني
كأني ما أعني لها شئ ليش هي باردة معي يعني لا يكون تظنني أخوها و هالمعامله الزينه على اساس اني
اخوها و الله بذبح نفسي ,, اجل أحبها حب رجل لامرأة و هي تظحك و تسولف بس يوم أطالعها بنظرات حب
و افتتان أحسها ترتبك و تخرج من المكان اللي انا فيه .. ياربي من القوي اللي يتحمل هالاغراء و الافتتان و
البراءة و يسكت ما يحرك ساكن مامداني اشتاق لها بس و الله اشتقت و لا لي نفس اروح لخوياي مابغيت
ارو ح الا لما شفت برودها ..
اتصل خوويي و سألني ... سالم : وووينك بو نواف ؟؟
ماجد : بالطريق , سالم ..
سالم : هلا ..
ماجد : مانيب جاي ..
سالم : وشوووو ؟؟ أقول مجود اركد و أنا اخوك المرة موب طايرة يارجال ماشفناك من زمان الحين لك
شهر خافي ربك بتحرمني من شوفتك .
ماجد "باستهزاء" : مرتي وانا مدري , اذا المرة ما اشتاقت لي انت يعني اللي ميت فيني ..
مانتبه ماجد ان اللي بخاطره قاله .. سالم سكت بعدها قال لي
سالم : صدق ما بتجي البر .. ماجد إنت موتك و حياتك البر ,, انت اللي كنت تهبقنا ..
ماجد بضياع : مالي خاطر بشئ سلووم..
سالم : انزين انت وينك فيه ؟؟؟
ماجد " وصفت له مكاني بالمحطه و اقل من نص ساعه كان سالم معي ..
سالم : عسى ماشر شفيك شكلك موب عاجبني ..
ماجد بتعب : تعبااااااااااااااان يا اخووك ..
سالم : سلامت قلبك يا اخوي .. سكتنا ثواني و لا دقايق مدري ...
سالم بهدؤ : تحبها ؟؟
ماجد وأنا كنت أفكر بتأمل قدامي ما ألتفت لسالم و لا حتى تكلمت ..
سالم : لها لدرجه حبها أكبر من حب الريم ؟؟
ماجد "ابتسمت " : الريم ما عذبتني يا سالم أنا اللي عذبتها الريم عزتني و أنا أهنتها .. الريم
حبتني و أنا كرهتها فيني ..
سالم : للحين متذكرها اجل شلون تحب زوجتك ما عدت أفهمك ماجد ..
ماجد : ههههه انت ناوي تفهمني .. اذا انا موب فاهم نفسي جاي انت بتفهمني .. اللي أقدر أقوله إن ذكرت
الريم أحس بحبها بقلبي و إن كنت مع زوجتي أنسى الدنيا كلها و بما فيهم الريم ..
ابتسم سالم : لانك تحبها ..
ماجد ابتسم نص ابتسامه : مو جديد أدري .
سالم بتردد : وهي تحبك ؟؟؟؟ .. ماجد كان السكوت هو جوابي
وش اقولك يا سالم انا زوجها مادري ان حبتني و لا لاء
تكلمت و قلت له : تأخرت بروح البيت تامرني بشئ ..
سالم : هالله هالله بنفسك ..
ماجد : ان شاء الله .. "رجعت البيت وأنا مشتاق لها شلون بغيت أتركها بالحالها دخلت حجرة النوم بهدؤ
ابي افاجأها برجعتي بسرعه ووبشوف ان اشتاقت لي
اغراني الموقف وفتني جمال جسمها اللي حلى الفستان شفتها تحاول تربط الحبال اللي
بظهرها استانست اني اخترت هالفستان قربت منها و أنا كلي شوق و حب و عطشان حيل حييل لحبها أبي
كلمة و لا حتى لمسة ترويني و الله ما وعيت بحالي الا و انا قربها و اهمس بإذنها
: بربطها عنك حسيت برجفتها يوم لمست بصبعي ظهرها
قالي : ووين الطقم
.. ما قدرت انطق
شاف علبة الطقم على التسريحه قربني من ذراعي للتسريحه بحيث وجهي عليها
و ظهري عليه و لبسني الطقم انا من خجلي راسي بالارض .. لفني عليه و قرب مني وااايد لبسني حلق
وذني الثنتين قرب مني و قال اول مرة اشوف اذن يخجل ياحلوك أحلى من شافت عيني و أحب من حبه قلبي
.. ماصدقت اللي يقوله هذا ماجد الللي اخيرا قالها قال لي احب لكن لا هو ما قال احبك لا قال لي احب من حبه
قلبي لازم يقولي انه يحبني و ياليتني طلبت الجنه لحظتها
لفت وجهي عليه و رفع راسي و أنا عيوني مغمضه
ابوح اللي بقلبي من جروح و جنون حب مدفون .. قال فتحي عينيك ملاكي بطواعيه فتحتها كأنه يحكم
مساري ليه الخل و رفيق العمر له كلمته ان قالها نمشي وراها بدون وعي و لا حضور .. ماجد : تسرقيني
من نفسي لا خاطبتك بكلامي ,, تسرقين أنفاسي يوم إني أناظرك ..
دخلتي حياتي غصب و
صرتي اللحين تملكين كل ما فيني .. قرب مني أكثر و قال أحبك كثر البحر و عدد حبات المطر ,, أحبك كثر
أيامي و سنيني , أحبك بكل معنى لشوقي و احساسي .. أحبك يا اغلى ناسي و ساسي ..
و بنتظرك الى أن يحن علي الزمن و تحبيني مثل ما احبك
و قبل لا يتركني قال احبك تركني و رايح .. مسكته من ذراعه ..
// مـــاجد //
ماجد " شلون قلت لها كل اللي قلته مدري لحظة ضعف .. لمستني لا مسكتني من ذراعي هذي حقيقة و لا
خيال ما اصدق قربت مني و أصدق القول اني خفت خفت تقولي ما ابيك أكرهك .. صدقوني بتحطم .. لكن
اللي فاجأني يوم قالت
مشاعل ما قدرت اتحمل اكثر مسكته قبل لا يروح لان بعدها ما عاد بتجيني فرصه و قلت : إذا انت
تحبني مرة فأنا أعشقك مليار .. .. ودفنت وجهها في تجويف كتفه و قلت.. ضمني مابين قلبك والعيون ..
خلني أنسى زماني والمكان ضمني بأحساس تكفى يالحنون .. وأروني من فيض حبك والحنان ....و ابتسمت
تلك الليله بعذوبه تتسلل لها نغمات حب إكتمل و عطش الشوق اللي ارتوى .. .......
صباح اليوم الثاني
فيصل كنا انا و فهد ويا بعض عندي بالبيت من امس و هو عندي و هذا بيت ابوي بالاصل بس يوم مات
صار لي و لاخوي و الحين اخوي مات و ماله وريث فصار لي .. كنا نايمين و صحيت على الساعه 7 و
عشرة و صحيت فهد و صلحت له الشاي و خرجت له فطور .. جلسنا نفطر و عرض علي فهد شغل
عنده بمكتبه هو و سعود .. من امس و هو يقنع فيني الى ان اقتنعت .. و اليوم اول يوم لي بداوم معه و
ناوي اشتري لي سيارة .. بس خلني اشوف رصيدي بالبنك و ناوي بعد اضبط البيت شوي .. مليت من
ديكوره .. رحنا للدوام وفهد يوريني مكتبي وين كان قريب من مكتبه المهم معظم الوقت و هو معي لاجل
يفهمني بعض الاشغال وحوالي الساعه تسع يمكن جاه اتصال و انا كنت بجنبه .. رن جواله ..
فهد : هلا يبه ..
.. .... : .... ... ...
فهد"اعتفست ملامحه و باين عليه الصدمه : وشوووو ؟؟؟ متعب ؟؟؟ شلووون ؟؟ مااصدق .. جايكم ...
ماجد .. ايه انزين بجيبه .. يالله فمان الله ..
فيصل وقفت معه : عسى ما شر ؟؟
فهد ياخذ شماغه : فيصل خلك بالدوام و كلم سعود اني بتأخر انزين ..
فيصل : ابشر لكن شفيك ؟؟ صار شئ فهد انا اخوك ان بغيت الفزعه تراني معك ..
فهد : ما تقصر .. و راح فهد استغربت قلبي موبمطمن اخاف نجود صاير لها شئ ...

// مـــــــــــــاجد //
الساعه 10 و ربع صباحا ... صحى ماجد واول ما فتح عينه التفت لها ناظرتها
خدودها ورديه مع الصباح و شكلها نعووم .. قمت من مكاني و خذتي لي شور يااه حاس براحه مو طبيعية ..
خلصت خذيت لي برمودا سودا و كت بيج .. قربت منها و نفخت بوجهها تضايقت و فتحت عينها شافتني و
ابتسمت لها و هي بخجل غطت وجهها باللحاف و أنا و خرته عنها و قلت : صباحية مباركة .. حطت صبعها
السبابه على افمي و بسته لها سحبت ايدها و غطت راسها من جديد قربت منها بعدت عني .. الا سمعنا
صوت جرس الباب ........
ماجد : اووووووووووووووووووووووووف .. وش ذا جوال و قفلته عشان لحد يزعجنا ,, دوام و اعتذرت
ما رحته الحين من جاينا مع الصباح ..
مشاعل ضحكت برقه .. على كلامه يهبل و هو معصب ..
ماجد