المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اشتكى اللي بين ضلوعي ((قصة سعودية))



اطياف الشوق
12-23-2006, 02:47 AM
السلام عليكم... هذي اول قصه تنزل.. طبعا القصه سعودية... فيها كل اللهجات.. لكن يغلب اللهجة النجدية...


((الجزء الاول))

قامت من نومها كعادتها وبرنامجها اليومي مع انه كل يوم الا انها ما تمل منه..هذي المرحة لولوة.. كانت تحب اللعب بجنون بكل أنواعه.. هبال وخرابيط البنات تلقوها عند لولوة.. مصرقعه..ومونسه نفسها عل الآخر.. وكان ما يهمها شئ..أهم شئ في حياتها تنفيذ الفكرة اللي تنقز ببالها..
ناظرت في الساعة..والا هي عشر ونص.. عاد هي عندها عوايد غريبة.. لو نامت باي وقت لازم تقوم من الصبح عشان تلحق على كل الاوقات(صبح وظهر وعصر ومغرب وعشا) تخاف يصير حدث بالبيت وما تلحق عليه...وعشان تحس ان يومها ما ضاع..
نقزت من سريرها من دون تلتفت لوراها شلون صار سريرها..وتوضت وصلت الضحى.. وراحت للمقلط.. ودخلت..
لولوة:السلام عليكم..
ابو محمد+ام محمد: وعليكم السلام..
ابو محمد:هلا بالرجة..هلا ببنيتي..
لولوة..جت عند ابوها وحبت راسه..وما علقت على كلامه..يقالها توها قايمة من النوم ومالها خلق..
وجت عند امها وحبت راسها..صبحكم الله بالخير جميعا..
ام محمد + ابو محمد: الله يصبحك بالنور..
ام محمد: تعالي اقعدي وتقهوي..
لولوة:طيب واخذت فنجال وصبت لنفسها قهوه ويوم جت تشربها.. قالها ابو محمد..
ابو محمد: لا لولوة ما يصير لازم تاكلين شئ قبل لاتقهوين..مايصير قهوه على الريق..
ناولتها ام محمد الرطب..وخلتها تاكل..... لولوة تاكل بصمت وما اتكلمت.. الا شوي..مع كم فنجال من قهوة ام محمد..روقووووووووووها عل الاخر.. وقامت تسولف وصاروا ميتين عليها من الضحك...
لولوة: ابو محمد(مطيحة الكلافة ما كانه ابوها).. وين الحرمه الثانية اللي ناوي تجيبها.. بس تكفى يبه غيّر خليها من برى.. خلنا نتعرف على عادات واساليب الشعوب المجاوره..
ابو محمد: وانا قايل لا..بس اقنعي امتس.. اذا هي موافقه..دوريلي من الدول المجاورة..(مبتسم ويطالع بام محمد وينتظر ردة الفعل)..
لولوة: ابشر يبه.. انت تامر امر.. وطالعت امها تبي تشوف وشي ردة الفعل..
ام محمد كالعادة.. ما تهزها هالسوالف..مريحة بالها لانها دارية ان الرجال احلى سالفة عندهم الحرمة الثانية ولو تتناقشين معهم الى يوم الدين ماراح يسكتون..
وزعت نظراتها بينهم وهي تضحك.. وقالت للولوة:اقول لايكثر هرجتس.. شلون غرفتك لولو..
لولو:يمه عاد..تكفييييييييييييييييين... اليوم خميس.. يوم اجازة..خليني استانس.. ما ابي سيرة الشغل.. بعدين يا مامتي الحلوة.. الحرمة اللي بالمطبخ اللي جايبنها اكثر ظني من اندنوسيا وش شغلتها..
ام محمد:لا يا شيخة.. اشوف لسانك طال وعجبتس سالفة الشغالة..مو كل شئ الشغالة..حرام عليتس..
لولو:والفلوس اللي نعطيها اياها ليش؟
ام محمد:يا كثر ما تلعبين وتستانسين ولا جا طاري الشغل صديتي.. مهوب على كيفك.. الغرفة تنظفينها انتي.. خلاص..
لولو: خلاص يمه..على هالخشم..تامرين امر يا احلى ام بالدنيا..كم عندي ام انا..
ام محمد:بسم الله اكيد وحده والا الشعوب الثانية عندهم كم ام..
هنا ابو محمد ما قدر يكتم الضحكة وانفجر من الضحك عليهم...
لولو: ابششششششششششششششششششششششششششششششري...
هنا سلطان دخل عليهم... الله من كبر الكذبة لولو تقول ابشري...وجا وسلم على امه وابوه وحبهم على راسهم.. ويوم جا عند لولو..نزلت راسها(تبيه يسلم على راسها) وضربها على راسها..
لولو:آآآآآآآآآي..يبه شوف سلطان..
ابو محمد:وراك على البنت...
سلطان ما فيها شئ بس تتدلع..
وقهوت لولو اخوها سلطان..كم فنجال بعدين صرخت عليه ترى اعطيتك وجه قهوي روحك.. وبسرعه خرجت عشان تسلم من الضرب..

لولوة..لها اختين غيرها..وحده اكبر منها متزوجة..ولد عمتها واسمها لطيفة(ولها بنت اسمها رغد).. والثانية نورة رابع ابتدائي.. وهي اولى ثانوي.. والعيال.. محمد اكبر واحد متزوج وحده من معارفهم(وماعنده احد).. وبعدين سلطان ثالث جامعه تخصص (شبكات ونظم معلومات)..عبدالله.. بثاني متوسط..معروف بنومه الثقيل..
*****************


عائلة (ابو فيصل)..
ابو فيصل..(صالح).. زوج مزنة اللي هي اخت ام محمد.. جيران وبينهم عشرة محد ينساها..
ام فيصل..(مزنة).. جابت فيصل والجوهرة وكلهم عملية وتعبت بولادتهم..قالوا لها الاطباء مايصر تحملين.. هي ماسمعت كلامهم وجابت عقبهم اثنين وعملية بس كلهم ماتموا معاها اكثر من شهر واتوفوا.. وفقدت املها بالعيال.. واتفاهموا هي وابو فيصل..وخلاص ماتقدر تجيب عيال...
فيصل.. ولدهم الكبير. تخصص(هندسة).. وصديق سلطان الروح بالروح.. وولد خالته..
الجوهرة: ثالث ثانوي..متكلم عليها سلطان ولد خالتها بس الى الان ماصار شئ...
ناظرت جوهرة..عادت مرة ثانية.. مهي مصدقة.. جت تبي ترد على احد المواضيع والا احد من الاعضاء نفس ردها بالضبط او تقريبا نفس وجهة النظر اللي هو (المجروح)..قامت تضحك.. وردت كنت باكتب نفس اللي فوقي تقصد وجهة النظر.. اسمها بالمنتدى.. (عود أذان).مصرقعه بالمنتدى لأنها تعتبر ان ما احد يعرفها..يعني هبلي على كيفك..لكن بالطبيعة ما تقدر عندها خجل.. او انها حساسة مرة..ماتحب احد ينقدها او يوجه لها كلام مهو زين...
جات وحدثت الصفحة ولقت (المجروح)..راد... القلوب عند بعضيها وحاط وجه مبتسم.. ما حبت الميانة الزايدة.. لكن ما ردت على الموضوع..
الموضوع..كانت وحده من العضوات كاتبة مشكلتها..مع امها.. وان مهما حاولت ترجع العلاقة ماهي قادرة..وامها غليظة..وماتحب عمانها.. وكرهتها عشان تدافع عن عمانها.. المهم ان كل الاعضاء يردون عليها بانها تحاول الصبر..وتحتسب الاجر.وايش ماسوت ترى ذي امك.. وقامت تفرفر بالمنتدى وترد على الالعاب اللي فيها... ونادتها امها وقفلت النت...
الجوهرة:سمي يمة..
ام فيصل: ها يا عيوني فكرتي باللي قلت لك..
الجوهرة:والله ما اني عارفه وش اقول.. هذا ولد عمي عل العين والراس.. بس ولد خالتي متكلم فيه.. صعبة..اخاف يكون في خلاف..او شئ بين العوائل والسبب انا..
ام فيصل: وش خلاف..هم ما جو رسمي.. وذا رسمي..
الجوهرة: اخاف انهم يعتبروا الكلام اللي زمان رسمي..وما ادري وربي مني عارفه اقول شئ..
ام فيصل: انتي ماتبين ولد عمتس..
الجوهرة:لا وشو ما ابيه مافيه شئ بس....
ام فيصل: وشو اللي بس..
الجوهرة:يمة تعالي ندخل بغرفتي ازين من الصالة عشان محد يسمعنا..
ام فيصل:طيب..بدا الدلع..
وراحت هي وامها لغرفة الجوهرة.. وتحاول تقنعها بالسالفة وانها مرة صعبة...
ام فيصل: هذا اللي ناقص.. تبين انروح عندهم وتقولون تبون بنتنا والا لا...
الجوهرة:يمة لاتعصبين الله يخليك..وقربت من عندها وباست على راسها.. وجلست جمبها بالكنبة الطويلة.. يمة.. لاتزعلين من كلامي.. بس انتو اللي بديتوها..يعني واحنا صغار..عطيتوهم كلمة..واللحين يوم كبرنا وصار اللي صار..تشوفون ان الكلام هذا مو شئ..وغلط اننا نلتزم بالشئ اللي سوينها زمان... يمة لاتتوقعين اني ..( وسكتت مي عارفة شلون تتكلم مستحية من امها) واخذت نفس وكملت.. لاتتوقعين اني ادور عذر عن ولد عمي بهالكلام..بس اخاف يكونوا خالتي وعيالها..بانيين اشياء ومخططين على اشياء..ومرتبين امورهم على ان هالعرس قائم.. وماتهون علي خالتي..وبنفس الوقت.. لو كانوا معتبرينه كلام بس..خلاص يتم الزواج بدون خلاف..
ام فيصل: والله كلامك صح..بس شلون نكلمهم..
الجوهرة:شوفي يمة..سالفة الحجز..كانت تلميح صح..
ام فيصل:ايه..تقريبا..
الجوهرة:واحنا نجيبها بعد تلميح..ندور أي سالفة ونخربط وبالتلميح عشان نعرف هم جازمين او لا..
ام فيصل:الا هنا انتهى دوري..فكري بالحالك..وخبريني..
الجوهرة:ان شاء الله يمة..بس اذا ماعندك مانع..تخبرين الوالد اني اللحين بثالث ثانوي..وردي ما راح يكون الا بعد ثالث..
ام فيصل..على امرك ياقمورتي..
جت الجوهرة وحبت راسها وقالت ما يامر عليك عدو..
وخرجت ام فيصل من عندها... وهي عارفة ان الجوهرة دايم تقنعها غصبن عنها..بكلامها المرتب..والمؤدب.. وتجيب لها حلول مناسبة...
خرجت ام فيصل وتركت الجوهرة بدوامة عميقة..تفكر بصمت..بقوة..ماتدري شلون.. هذي المرة صعبة..صعبة ياجوهرة..اعترفي..انهزمي..يجيها صوت اكبر واعظم ويقولها لا..كل مشكلة ولها حل..
ويجي الصوت الثاني..قوليها.. انتي تحبين سلطان..سلطان. وسلطان يقوى ويكبر وهي خايفة معقولة انا احبه.لا ..اصلا وش فيه شئ مميز عن غيره.. ويجي الصوت الثاني ليش تدافعين طيب... لازم اعترض هذي فيه خلافات عوائل مو شئ هيّن.. ويجي الصوت الثاني لاتحاولين تقنعين نفسك وتتهربين من الواقع باشياء توهمين نفسك فيها... اصلا شلون احبه وانا ما اكلمه بس كيف الحال؟ وعالطاير.. اعترفي بتضحكين على روحك..هنا وقفت... الصوت هالمره اقوى منها.. لازم اوقف التفكير الان..لاني بانجن.. وبيصير فيني شئ.. راحت على سريرها.. واخذت كتبها وقامت تحاول تلهي نفسها بالكتب... ونامت وكتابها على وجهها من كثرت التفكير....

اطياف الشوق
12-23-2006, 02:48 AM
عائلة (ابو خالد)

ابو خالد:اخو ابو فيصل.. بس هو اكبر منه..
ام خالد:الام الرقيقة..الحبوبة.. تقدم رغبات الناس على حسابها..
خالد: الكبير وعمره 27 سنة.. حبوب وطيب..حاله حال نفسه..مايحب الرجة والصجة..والمهاوشات.. هاااااااااااااااادي.. بس لايزعل او يعصب.. ينطبق عليه (اتقِ شر الحليم إذا غضب)... وغااااااااااااااامض...
منصور.. عمره 25 سنة.. وسيم مرة.. له شخصية وهيبة.. جدي باكثر الأحيان.. يعشق الكتب..والكتّاب.. مثقف.. ويسمونه دودة الكتب.. عنده افكار بنّائة للمجتمع.. ويحاول يحل المشاكل ويستفيد من مشاكل الناس..ومايرتكب أخطائهم.. بس مع كل اللي عنده مايبين للناس ثقافته.. ويوم يتكلم معاهم يكتشفون فيه هالثقافه.. منصور هو اللي متقدم لـــ(الجوهرة)..
عهود: عمرها 20 سنة بثاني جامعه.. غريبة شخصيتها ..مره تكون طيبه..ومره الشر ناقز من عيونها.. وترمي الكلام من دون لاتحسب اللي قدامها يتقبل هالكلام اولا...
خلود: بنت تجنننن..مره حلوه.. بيضاء وخدودها وردي... صافية بشرتها.. عيونها وساع.. شعرها ناعم..طويل.. لونه احمر غامق..من الحنه اللي كانت امها تحط لها وهي صغيره.. خشمها مهو كبير ولاصغير.. وحاد.. ماشاء الله من زيّنها.. احلى وحده من البنات.. ناعمه البنت بشكل يلفت النظر... كل ماجت مكان امدحوها الناس..وصارت تستحي.. وزادها جمال.. الخجل والنعومه.. والبنات اللي بالمدرسه معاها كثير معجبين فيها... بس هي تكره الاعجاب عشانه حرام..وتبين للبنات انه حرام.. ومادخلها الغرور.. ثاني ثانوي(17 سنة)
*************
دخل خالد الصالة..وسلم عليهم..
منصور: يوه دخل خالد..اسكتوا..
خالد: احم احم وش عندكم...
عهود:اقرب اقرب خالد.. تعال اقعد عندنا..
خالد:مدري هذي تصريفة للسالفه والا ترحيب فيني..
خلود+منصور:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
عهود:الحمدلله..يقالهم بيقهروني.. لا مو تصريفة ابيك تقعد اصلا احنا بسالفه مهمه...
خالد..من اول واقف بطرف الصالة..جاي من الدوام وتعبان.. بس عشانهم قعد معاهم.. واقترب وقعد بالكنب اللي بالطرف لانه ناوي يطلع لغرفته..
خالد: وش عندكم؟
منصور: اها..قلتلي وش عندكم.. ويبغ يبدا بفلسفته الي تقهرهم..
خالد:باطلع ولا قضى فلسفة علموني..
منصور+عهود+خلود:هههههههههههههههههههههههههههههه
خلود:لا تعال.. كنا نتكلم عن خطبة منصور...
خالد:اها واشوف الرجال قام يصرف الموضوع...
منصور:انا..انا البحر في احشائه الدر كامن..
خالد:تكفى يابحر اموت انا.. المهم ياعزيزي.. وش صار..
عهود:ابد الى الان ماردوا..
خالد:طيب..
عهود:شلون طيب؟ الى الان ما ردوا..ليش ذا اللي مستغربين منه..
خالد:ترى ذا زواج مو لعبه..لازم تفكر.. وحتى لو طولت.. مافيها أي شئ..
منصور: هذا نفس كلامي..بس يقولون لي لا هذا كله مو تفكير ومدري وشو..
عهود: الي اقصده ان من الاجازه واحنا تكلمنا كلام حريم واللحين جينا رسمي.. احسها طولت..
خالد: مالي دخل.. العريس هو اللي له الكلام.. عن اذنكم باروح انام.. ولاتكبرون المواضيع وهي صغيره..
خلود:روح نام..الله يحفظك.. بس عرفت السالفه ورحت واحنا مسويين قضية ونبي نعرف اراء الجميع..
خالد:بصراحه يعني ماتزعلون تراكم الحريم تكبرون السالفه وهي صغيره دايم.. حتى لو طولت.. خلوا البنت تفكر وتعطيكم القرار.. بس تحملو النتيجة..
خلود:بسم الله ليش ممكن رفض..
خالد:يمكن.. ممكن يكون مافيه نصيب..
خلود:تعرف شئ وما قلته لنا..
خالد:باروح انام..
خلود:كالعادة..ترمي سالفه خطيرة وماندري هي صح والا لا.. ولاتعلق..
خالد.. مشي وطلع للدرج..ولا التفت عليها...
خلود..التفت على منصور..ولقته سابح بافكاره.. حست بضيقة الصدر.. وقالت له..خالد اعصابه باردة وخربوطي.. المهم وين وصلنا..
عهود(منصدمة ما اتكلمت ولا شئ..ووقت الصدمات ماتقدر تفتح فمها.. خلود أجرأ منها وتعرف تلف وتدور بالسواليف)
منصور: رفع راسه.. وقال وصلنا للرفض...
*********************
لولوه.. تكلم روحها..اللحين لازم ارتب غرفتي..ياربي.. قاعدة تلف وتدور بالغرفه.. امممممممممممم..... اللحين لو رتبتها بتجيني عقدة نفسية لاني اتعودت عليها وهي ملخبطة... خلاص اللحين ماني مرتبتها... بس وعدت الوالدة ياربيييييييييييييييييييي... خلاص بارتبها.. وقامت بحركة بسيطة اخذت كل الملابس ورمتها بالدرج.. وكل الكتب والاوراق بدرج الكتب... رتبت ا لسرير على عجل.. وكم شرّاب حطتهم تحت السرير.. اهم شئ الشكل الظاهري.. والواحد يقدر يمشي بالغرفه.. نقزت فوق سريرها وقامت تنط.. وتنط..وتناقز على السرير كأنها بزر.. ياربي وش اسوي اللحين.. اشوف فلم..لالالالالالالالا..مهوب وقته... امممممممممم.. وهي تنقز.. قالت الواجبات صح... وبسرعه نقزت من السرير على الارض.. وراحت لمكتبها وشغلت شريط(في عيوني لاسامة الصافي)شريط اناشيد شئ... وبالتحديد انشودة(غرد يا شبل الايمان***غرد واصدح بالقرآن) وقعدت عل المكتب وقاعده تحل.. بعدين جاها الملل لانها مطلعه واجبات الاسبوع.. اخذت كتبها وانسدحت على الارض.. ورافعه رجولها ورفعت صوت المسجل.. وقامت تحل... ودخلت عليها امها وهي بهالحاله.. وقالت...
ام محمد: الحمدلله والشكر.. اللحين ما جاز لك الا هذا الوضع منسدحه..
لولو: تصدقين ايه.. ماجاز لي الا كذا.. وعدلت جلستها احترام لامها..
ام محمد: ماشاء الله الغرفه مرتبه يا زينها..
لولو:اعجبك انا يمه...
ام محمد: لو تكملينها بتجهيز الفطور كان يا سلام...
لولو:لا حرام عليك يمه.. الغرفه ويالله يالله... بعدين ترى انا مراهقه وبعدين اصير مراهقتين.. مو وحده..
ام محمد: الله يخلف بس.. لا وحده ومجننتنا تبين اثنين.. اجل اول ماتخلصين من واجباتك تعالي نفطر....
لولو:على امرك يا يمه...
وخرجت ام محمد وهي تضحك على بنتها المصرقعه وعلى خبالها... ولولو انسدحت وتكمل واجباتها.. وخلصت وراحت لامها بالمطبخ..
لولو:اممممم خلصت...
ام محمد: طيب يالله وش رايك تقومين عبدالله..
لولو: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
ام محمد:خيــــــر
لولو: عبود الدب لا ما اقدر عليه... ياويلي يجيب المرض مايقوم...
ام محمد:روحي بس قوميه...
لولومن غير نفس:طيب...
راحت لولو معصبه على عبود داريه ان نومه ثقيل... بس قهر ماتقدر تقول لامها روحي انتي قوميه.. وسلطان ماتدري وينه... دخلت غرفة عبود بشويش.. وقربت عند اذنه وصرخت عبوووووووووووووووووووووووووووووود...
قوم...
عبود ولا شئ لا احساس لا حركه.. ولا كان احد عنده.... بس قال.. وهو مفتح عين.. انقلعي..يالمزعجه...
لولو.. بس ذا اللي عندك ياوووووووووووك ياثقل نومك... قوم بسرعه(وقامت تسوي نفسها بزر وتتكلم بشويش وتمطط بالكلام) امي تقووووول قوووووم افطر.. وصارت الساعه 11 ونص وانت ماقمت..
عبود:عدل شرشفه ونام.. وما اعطاها وجه....
لولوه..عصبت.. وراحت بسرعه المطبخ واخذت كوب وملته مويه بارده مرررررره.. وراحت غرفته... وابعدت الشرشف عن وجه عبود وعلى وجهه المويه البارده... عبود قام متخرع... وش صار... ونقز من سريره على الارض..وهو يقول بسم الله..ها ها ...وش فيه.. ويناظر والا لولو..ماسكه بطنها من الضحك.. ويوم بيجي عندها.. لولو.. هربت من الغرفه.. وجري..برى خايفه منه..مع انه اصغر منها الا انه اطول واعرض..وماتناديه الا الدب... وخايفه مره لولوة,,نزلت الدور اللي تحت وهو وراها جري..ومن غرفه لغرفه... وبسرعه طلعت لغرفتها وسكرتها بالمفتاح... وتسمع عبود من ورى يقولها..هيّن والله ما اخليك.. قسم بالله لا ارجعها لك... ومره معصب... وهي ميته من الضحك..وتقوله روح اغسل وجهك وتعال تكلم.. ماشاء الله بالهواش ما اطول لسانك..وما اسرع رجليك.. ولا جا احد يقومك ماتقوم... وتسمعه يقولها::اوررررررررررررررررريتس... والله لاوريك... وهي تقهره..وتقول..روح بس عيّن من الله خير... وقالها اوريك.. وراح من عنده... هي قامت تلف بالغرفة.. وتدور يوم حست انه راح.. نزلت بسرعه للمطبخ.. وقالت لامها..
لولو:يمه..بصراحه انا اتهاوشت مع عبود..واللحين بيضربني..
ام محمد: عفي عليك يابنتي.. الله يقويك.. متى تتعلمين تقومينه..
لولو:اذا حج البقر على قرونه... تراني اللحين متهاوشه... وهذي اخر مره اقوم الدب..مالي دخل فيه...
ام محمد: الله يصلحكم...
... وسلطان مايدري عن اللي يدور وراه... خطبة الجوهرة... ولا يعرف عنها شئ لا هو ولا اهله....
*******************


منصور اللي تقدم للجوهره.. تقدم لها من اول ما خلصت من ثاني ثانوي بس كان كلام حريم ويوم يبقى على الدراسه اسبوع جو الرجال وتقدموا لها رسمي... منصور من زمان وده بالجوهره لانه يسمع من خواته انها عاقلة ورزينة وكم مره يصترق السمع من امه واخواته يوم يتكلمون عنها لانه بالبداية قال ابي اخطب وما حدد احد ويوم سمعهم يتشاورون فيها اعجب فيها... هو يبي وحده مثقفه واعية.. وعلى قولته من شروطي انها تكون راقيه.. مايبيها خبله.. او ماتفهم في امور الحياة.. بس مايدرون ان الجوهرة احد متكلم فيها... من يوم ما قال خالد ذيك الكلمة ومنصور منشغل باله لانه مشكلته انه واثق من نفسه متوقع ان ما احد يرفضه.. هو يحق له بس ما احد يعارض القدر والنصيب.. قاعد يفكر بالرفض ويقول لازم اكون متحمل النتيجة ومثل ما قال خالد ممكن يكون فيه رفض.. بس انا حاس انه سامع شئ.. ذا الانسان غريب.. طقت الباب عهود.. وطلعت راسها ممكن يا البحر ادخل ...
منصور:تفضلي..
عهود: شكلك حزين.. لاتقولي تفكر بكلام المجنون اخوك.. تراه خبل مايدري وش يقول...
منصور: ممكن يكون صحيح ايش دراك...
عهود: كانت قاعده بالكرسي وهو منسدح على السرير ومخلي تركيزه عل الجدار... تدري انه مجنون والدليل اني يوم جيت واكلمه.. قلت له خالد انت صادق يوم تقول ذاك الكلام.. يعني سمعت شئ من هنا والا هنا.. تدري وش قال..
منصور: اتعدل وقعد.. وش قال...
عهود: قال أي كلام.. وش تخربطين انتي...
منصور:من جد...
عهود:لا من عم.. والله قال كذا.. قلت له اللحين مو انت مسوي فيها شديد وتتكلم بشويش ويعنني عندي شئ..وبالنهاية مانت فاكر...
قال لي: تصدقين من كثر البربرة مافهمت شئ... بس انا اعجبك ماتركته ومشيت تدري وش سويت...
منصور..يدري ان اخته تسوي أي شئ.. وقالها وش سويتي....
عهود: قلت له الجنون حقك بطله واذا انت تكلم جن من ورانا..اقل شئ قدامنا خلك عاقل يقالك اللحين اكبر واحد فينا وهذي سواتك..
منصور :لحظه عهود احلفي انك قلتي كذا...
عهود: (ببلاهه) والله واقولك بعد وش قلت
منصور: بعد.. وش قلتي...
عهود: قلت له اذا انت ماتبي الزواج ماتخرب على اخوك وتقعد تكرهه بالزواج...
منصور: قسم بالله منتيب صاحيه... من جد كذا قلتي له..
عهود: ايه وتبيني اسكت عنه .. يقهر ذا الولد مسوي فيها انه اخونا وهو لايشاركنا بمواضيعنا وكل شئ عنده عادي.. ولايهتم بشئ.. بصراحه انا جيته موووووووووووولعه ومقهوره.. ليش كذا يقول عنك...
منصور: مسك راسه الله يقلع عدوك قولي آمين
عهود: آمين...
منصور: بالله طلب ممكن...
عهود: آمر...
منصور: الله يعافيك لا تكلمين خالد كذا اللي فيه كافيه...
عهود: نعم شلون يعني اللي فيه كافيه.. يعني طلع يكلم جن...
منصور: لالالا صاحيه انتي والا فيك شئ... اقولك خالد خليه براحته اذا اتكلم واذا سكت.. ولاتهاوشينه مو عشانه ساكت ومايرد عليك عجبتك السالفه وصايره تهاوشينه على كيفك..
عهود: الحمدلله والشكر.. اللحين فازعه لك وقاعده اهاوشه عشانك وتجي تهاوشني اقول مالت عليكم من رجال.. اروح غرفتي ابرك لي..
منصور: تكفين نفذي ذا الطلب....
عهود: على امرك.... وهي ماشيه ولا على بالها... وما اهتمت ليش طلب منها كذا... ولا كانه صار شئ...
واول ما طلعت من الغرفه لقت خالد بوجهها... خالد ابتسم.. وهي مسويه روحها زعلانه.. وهي اللي مهاوشته.. جا خالد عندها,,,(وطبعه مايحب يزعل احد او احد يزعل منه) وقال لها...
خالد: وش فيك يا عهود... اللحين عقب ماهاوشتيني الا ما طاح اللي براسك جايه وزعلانه ...
عهود: لانك منت راضي تقول اللي ليش قلت ذاك الكلام..
خالد: لاني باوضح له.. وباوضح لكم.. ان الزواج ممكن رفض وممكن موافقه.. وكلكم لازم تعرفون... مو القرايب يعني موافقه من دون مشاوره....
عهود: طيب معليش اقنعتني...
امممممممم... بس ايش رايك والا تدري بلاش....
خالد: ايش فيه...
عهود: لا ولا شئ...
خالد: يالله حريم واعرفكم زين....
عهود: كنت ابي اتمشى اليوم او اروح عند عماني بس تذكرت انك ماتنفع حق الخرجات....(اللي بقلبها تقوله)
خالد: ابتسم على عفويتها.. وقال ليش ما انفع انتو جربتوني....
عهود: الصراحه اذكر من فتره من زمان وكانت ذيك الطلعه ممله...
خالد: طيب زمان غير واللحين غير... خلاص اليوم عقب الدوام اوديكم....
عهود: طيب باروح واقول لعهود.. جزاك الله خير..........
خالد:وهو يمشي واياك.. مبتسم على هبال هالبنت....وراح للمكان المعتاد يروح له........
*********************
الجوهره محتاره مره كلامها صحيح وكلام امها صحيح.. بهاللحظات جوهره تحس نفسها اغبى الناس وماتقدر تفكر... وهي تعتبر نفسها انها حكيمة ومو متسرعه ودايم صديقاتها يشاورونها بمشاكلهم حتى صديقاتها اللي بالنت كذا.. وحتى بنات عمها وخالتها... حتى وحده منهم تقول اللي عنده هم او مشكله لايحتار عنده الجوهره... بس انتي يالجوهره تحكين همك لمين... قالت: رب العالمين موجود... كتومه لدرجه مي معقوله.. واذا نوت تكلم احد تكلم امها... وغالبا تحزن عليها وماتبي تضيق صدرها... حاولت تشغل نفسها بكتاب اسمه( الخطوات العشره للنجاح) وما قدرت تكمله من جد بالها مشغول قالت مافي الا النت... هو اللي ياخذ الوقت فتحت كمبيوترها واتصلت بالنت وطبعا طلع(التاكد من اسم المستخدم وكلمة المرور) وهي تقول اخلص علينا.... فتح الاتصال.. فتحت المنتدى اللي مسجله فيه... وفتحت الماسنجر.. يمكن تقابل احد يسليها... واول ما دخلت الموقع.. تلاقي رساله خاصه من
(المجروح) وعنوان الرساله((آسف إن غلطت)).. فتحتها بإطار جديد... وكان مكتوب فيها....

بسم الله الرحمن الرحيم....
السلام عليكم ورحمة الله وركاته....
كم تلاقت اروحنا في هذا المنتدى العريق.. ولم تلتقي أجسادنا.. وكم عشنا سنون مع بعضنا وانبعثت رائحة الأخوة الصادقة... وحسدنا الكثير من المنتديات الأخرى لقوة الترابط التي بيننا.. نعلم أن الإنسان لم يخلق كامل.. والخطأ وراد.. وقد يكون من قصد أو غير قصد... آسف أخيتي (عود أذان) إن أخطأت بحقك.. ولكن لم يكن الا من الميانة التي بيننا واعتبركِ مثل أختي فأأسف لهذه لميانة....
مع خالص حبي وأمنياتي لكِ بالتوفيق...
اخوك..(( المجروح((

اطياف الشوق
12-23-2006, 02:50 AM
((الجزء الثاني))





قرأت الرساله عادتها ثلاث مرات..تناظر...مي مصدقه.. ياربي شلون عرف اني متعمده ما ارد.. ممكن اكون هاليومين ما اقدر ادخل..اتاخرت.. بردي... شئ عطلني...اي سبب.. رجعت راسها على الكرسي.. وتنهدت... وش يبي يوصل له... مصيري اعرف..وبدت الافكار تجيبها وتوديها وقطعتها.. وقالت: لا ابدأ اوسوس..ناقصه انا... وفجاه تلاقي علامات برتقاليه تحت... نسيت انها فاتحه الماسنجر....
وجت لقت صديقتها اللي عن طريق النت متعرفه عليها واسمها سارا.... واسمها بالماسنجر
#((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))
كاتبه..
سلام الله عليكم...
ياهوووووووووووووه..
ياجماعه....
يامجموعه.....
جوجو...
جي جي...
عطينا فيس...
يا بنت.....
طيب شكلك مشغوله اذا رديتي كلميني يا ويلك تطلعين وما اتكلميني...
ردت الجوهره وكان اسمها بالماسنجر...
( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته...

** ( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)
هلا والله سارونه...

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
آسفه ما انتبهت....

#((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))
اشوا عطيتونا وجه... زين والله...

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
سوري مدري مصري معليش سارونه لاتصيرين غثيثه...

((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))#
لا والله البنت شاينه اخلاقها... خير جوجو ويش فيك. فض فضي احكي اللي قوا قلبك...

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
مدري ياشيخه... محتاره بامر وضايق خلقي...

((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))#
اها اعترفي وش اللي مضيق خلقك...

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
ياخيه ابي اقلب الموضوع براسي وارتبه همن اقولك... معليش تحملي غثاااااااااااااااي...

((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))#
ترى علب بيبسي وقزاز موجود عندي ابفلقك اللحين.. لا غثا ولا شئ ولاتنسين يا ما عرضت لك مشاكلي وتحملتي غثاي ومافلقتيني بيبسي او قزاز

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
موتيني من الضحك.. الله يسعدك... معليش مضطره اخرج اخوي يبي النت.. اشوفك ان شاء الله...

((الدنيا مليئة بعلب البيبسي والقزاز خذ لك أي علبة وافلق فيها اللي رافع ضغطك))#
اووووه.. الله يعينك.. لا عادي ايش دعوى.. بس سلميلي على اخوتس.. مع السلامة..

( افعل ماهو صحيح وأدر ظهرك لكل نقد سخيف)**
هههههههه.. ابشري ابسلم لك عليه.. مع السلامة... وقفلت الماسنجر..

وما قفلت النت.. بس كانت منحرجه من صديقتها سارا.. ومتضايقه وكانت تبي ترد على (المجروح) بس قالت بعدين مو لازم اللحين.. وضاق خلقها.. نزلت كم موضوع تقراها عشان تتسلى.. وقفلت النت... صديقتها سارا.. اتعرفت عليها عن طريق النت.. مره حبوبه البنت.. وطيبه.. وعلى نياتها.. وتحس انها تعرفها من زمان..مع انها كانت بالبداية رافضة هذي الصداقات... بس ماتدري تحس فيه اخوات عن طريق النت افضل من اللي تقابلهم.. بس اخوها فيصل مايدري.. وكم مره تتكلم معاه على اساس انه ماعندها عن طريق النت صديقات كلهم صديقاتها اللي من المدرسه واخواتهم وصديقاتهم... اول كانت خايفه انه يكتشف بعدين صار الموضوع عااااااااااااااااااااااادي... لو اكتشف باقوله ما سويت شئ غلط.. بس بداخلها تأنيب ضمير.. انها ماقالت له من الاول... الرسالة الخاصة مازالت تنبض بداخلها.. خايفة منها... هي ماتعطي العيال وجه.. او بالاصح رسمية شديدة بينهم.. مره.. وماتحاول تحتك فيهم.. بس المجروح.. يحاول يحتك فيها واذا غلط يعتذر ومؤدب وخلوق.. وكلامه مرتب.. ومنظم.. ما عنده عشوائية.. او تسرّع بأي رد... لدرجة انهم عندهم لعبة... لتصيد الاحطاء.. ما مسكوا عليه ولا خطأ.. لا قديمه ولا جديده..وكلهم يحترمونه يجبر الواحد انه يحترمه... ويهتم بمواضيعها وخواطرها ويرد لها.. انك مبدعة.. ولازم تستمرين بالكتابة...عشان كذا هي محتاره وش ترد له... ماتبي تسيئ الادب..وبنفس الوقت ما راح تهز الرسمية اللي مسويتها مع كل العيال الي بالمنتدى... راحت مسكت كتابها وقالت: انتي ثالث فاضية للسوايف اللي مالها داعي.. ثانوية عامة.. تحديد مستقبلك.. ومسكت كتابها وقاعدة تذاكر.... بس ما زال الموضوعين شاغلين تفكيرها... موضوع الخطوبة... والعضو(المجروح) واحتكاكه الزايد فيها...
**************
سلطان جا عند بيت ابو فيصل ودق بواري علي فيصل... ورى بعض البواري عشان يزعجه ويخرج بسرعه... مافي امل يخرج فيصل.. فيه برود مو صاحي... وينزل من السيارة ويدق الانترفون.. مرتين.. وترد الجوهره...
الجوهره: نعم...
سلطان: الله ينعم عليك...
جوهره ارتبكت ماتدري وش تقول عرفت انه سلطان وقام يجيها الصوت الثاني(وتقولين ماتحبينه ها) بسرعه انتبهت انه قاعد يتكلم بس ماتدري وش قال... جوهره: ها..
سلطان: اقول آسفين عل الازعاج بس فص فص ما خرج( ينادي فيصل فص فص) ونسي انه الجوهره تكلمه وعشانه متعود ينادي فص فص ...ضحكت الجوهره بس بدون صوت.. وقالت: اللحين يجي فيصل.. الا جا فيصل.. واخذ منها سماعة الانترفون..وقالها: مين الدب سلم(سلطان يقوله سلم) قالت: مالي دخل اتفاهموا...
ويسمعهم سلطان....
فيصل: خير سلم وش تبي؟
سلطان: اشتقت لحبيبي... وروحي..
فيصل: وع منك حبيبي لاتقوله تحوم كبدي...
سلطان: ليه حامل الاخ....
فيصل: اقول بكف....
سلطان: انزل واعطيني اياه..
فيصل: طيب ثواني بلا ازعاج... تراك قلق...
سلطان: طيب فص فص بسرعه...
ودخل سلطان ينتظر فيصل بس اتاخر عليه شوي وضغط عل البوري.... اليـــن نزل فيصل... فتح باب البيت وهو توّه يلبس البلوزة ودخل بسرعة للسيارة....
فيصل: قسم بالله انواع الازعاج... يا ابن الحلال مافيك تصبر شوي...
سلطان: لا ما ابي اصبر.. احنا متفقين على موعد المفروض تكون جاهز...
فيصل: مشيها لي اليوم...
سلطان: مشكلتك كل مره تكرر نفس الكلام.. وحرّك السياره سلطان ومشي بسرعه من عند بيتهم... اهل سلطان محافظين اكثر من اهل فيصل... حتى انهم مايسمعون اغاني.. اما اهل فيصل عادي يسمعون اغاني بس مو مره.... سلطان مايشتري اشرطه ولا شئ بس اذا شريط اعجبه ياخذه ولا يشاور صاحبه... ولولو اخته مهبولة اناشيد ومره مشي من عند غرفة لولو وسمع شريط(رحلة أمل) للمنشد (عمر الضحيان) ومره عجبه صوته وكلمات الاناشيد والحانها.. ودخل عليها وقفل المسجل واخذه... قامت لولو.. تصرخ عليه ..قسم بالله مو حقي.. حق صديقتي.. قالها..سلطان.. إن شاء الله اجيب لها واحد ثاني.. والى هاليوم ما جاب لها لانه ينسى.. ومادري ان صديقتها يوم درت بالسالفه ضحكت وقالت حلال عليكم.. بس لولو عناد ما تبي تقول له... وتبي شريط ثاني عشان يصير لها.. لانها متاكده انه الشريط ماراح يطلع من سيارته....
ويجي موال انشودة رحلة أمل... وسلطان منسجم عل الآخر... حتى انه مسكر شباك السيارة ورافع الصوت... ويخترق صمت سلطان وفيصل.. الموال.... آآآآآه... يئــــس الفؤاااااااااااد من الحياة ملالة... رحلة أمل... فــلـــتــــمــــنـــــحيـــــــــه امتـــــــــــــــــي بعض الامل.... امل يجود به
ويقطع حبل افكار سلطان وانسجامه مع الموال... سؤال فيصل....

فيصل: اقول سلالم... عندك فرشه....
سلطان: انقهر لان فيصل يعرف انه يحب هالموال بس برضوا يعاند ولايهتم لإنسجام اللي كان فيه سلطان.. التفت سلطان جهة فيصل... وقاله ببرود... بعد مو سلم واحد سلالم...
فيصل: بلا مبالاة... احمد ربك ادلعك..
سلطان: ما ابغاها من فمك تقرّف....
فيصل: طيب انتبه للطريق ترى انت اللي تسوق... يالدب وين الفرشه بسرعه...
سلطان: لا من جد انا اللي اسوق... وقال بشكل استهزاء بفيصل...ترى فص فص... رايحين الاستراحه عند الشباب مو السوق...
فيصل: اللقافه بطلها انا احافظ على قوامي وهندامي الجميل اينما ذهبت...
سلطان: مهو لايق عليك ولد وكاشخ... وع وع وع....
فيصل: المشكلة دمك ثقيل وجاي تقول وع وع وطنش سلطان..وقام يدور بالادراج وتحته ولاقها بالكرسي اللي قاعد فيه بس من تحت لازم ينزل يده ويرجعها ورى عشان يمسك الفرشه....
وجا فيصل.. وقال الحمدلله ذالني اللحين عشان هالفرشه وليتها زينة من ابو ريالين لونها خضراء ومن زود الاهتمام تحت الكرسي...
سلطان: مشي حالك وعلى قولة القايلين الدنيا فانيه..... ورفع صوت المسجل زياده واسرع بالسياره.......
وبسرعه فيصل مشّط شعره وبخ عطر لقاه عند سلطان... وكان لابس جنز وبلوزه سوداء.. جسمه مره حلو بالجنزات... اما سلطان ما يلبس بناطيل الا بالحالات النادرة... كلهم يقولون له حلو.. بس هو كذا يحب الاثواب باي مكان... يحسها رزه واكشخ..... وصلوا الاستراحه.... وركن السياره... وسكر المسجل... ونزل سلطان وفيصل.. مشيوا مع بعض.... سلطان اطول شوي من فيصل واعرض منه... اما فيصل مو قصير... بس جسمه كل الشباب يقولون رياضي وهو آخذ بنفسه مقلب ... بس مايلبسها الا بالاستراحات واذا بيقهر الشباب يلبسه بالسوق... ودخل سلطان وفيصل الاستراحه.... الاستراحه مره روعه... مصممينها على مزاجهم... اول شئ من الباب يجي ممر طويل شوي وعريض شوي... وباطرافه اعمده متوسطة طولها وآخرها لمبات صغيره وحده صفراء والعامود اللي قدامها يكون ابيض.. اللمبات مهي معطيه النور الاساسي القوي.. لانها من فوق جاي عليها زخرفه بالحديد على شكل ورد مفتّح.. فصايره الاضاءه خافته شوي... وعلى يمين وشمال الممر..كله ثيّل( العشب الصغير).. اخضر مره... وبعد الممر.. تمشي شوي بعدين يوسع الممر ويوسع وبعدين تصير بمكان دائري.. وراك الممر اللي مشيت منه.. وقدامك بس مر بسيط مكمل للي وراه.. وعن يمينك.. ممر شوي قصير بعدين تدخل على مكان التراب.. اللي فيه المراجيح... وساحه كبيره شوي...وعن شمالك فيه ممر.. هو اللي فيه السجادات للي بيقعدون فيها وهي اكبر مساحه بالاستراحه وكلها ثيّل... واذا كملت الممر اللي من الشمال يكون موجود المسبح وغرف تبديل الملابس... ويكون فيه باب للمطبخ.... وباب المطبخ له باب ثاني من جهة الثيّل... يعني له بابين وحده من جهة غرف تبديل الملابس والثانيه من جهة الارض الواسعه اللي يجلسون فيها.... مشوا سلطان وفيصل ولفوا يسار جهة الشباب اللي كانوا قاعدين بالسجادة....ا
سلطان+فيصل: سلااااااااااااااااااااااااااااااام عليكم
الشباب: وعليكم السلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااام....
حمد: ياخطييير يا فص فص وش هالحركات الصعبه.....
قام فيصل يمشي ويدور ويقلد عرض الازياء... يمشي ورافع راسه وما يناظر فيهم... وخلا ظهره معتدل ومستقيم... وبدا يميل يمين ويسار... وهم ميتين عليه من الضحك... ايش رايكم بس... شكخه(يقولون للكشخه شكخه وكل شئ يعكسونه)....
محمد:تعال يا فطين.. انت من البيت الى هنا.. والا رحت اماكن....
فيصل: (مستغرب) بالبنطلون أي رحت المطعم ومقاضي موصيتني الوالده ورجعت غيرت البلوزه وجيت.... ليـــــــــــــش؟؟؟؟
علي: لا ولا شئ اعلمك بعدين....
ياسر: صدق من وين البنطلون؟
فيصل: من (قيس)
علي: جا واقترب منه... احلى وتعلمنا للماركات.. وش عندك...
فيصل: ههههههههه..بصراحه وديت الاهل للسوق... ودخلنا لقيس ويوم شفته سحرني البنطلون وشاورت اهلي وعجبهم هم بعد...واشتريته....
سلطان يضحك بنفسه..حلوه يا فيصل الاهل...ههههه...
وقاموا يضحكون... جاهم ياسر... يالله خلنا نطب بالمسبح....
الشباب: يالله.. احلى شئ عندهم السباحه.... حمد تخصصه يجيب العاب بالسباحه ويلعبونها.. مسمينه (الكابتن صالح العريض).. طبعا الكابتن صالح العريض.. معروف انه ماشاء الله حق الالعاب وله كتب كثيرة بالالعاب. سواء مائية او مي مائية..
الشباب(علي وحمد وسلطان وفيصل وياسر)... الإستراحة لياسر ودايم يطلعون فيها... واحيانا من الفسقه والطفش يقطّون ويروحون استراحة ثانية بس ماتحصل كثير.....لانهم يقولون الجود من الماجود.. ولا للفسقنه.....
ياسر ناداهم هيا ايها الشباب دعونا نرمي بعضنا البعض في هذا المسبح لعريق هياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا....
وجا فيصل بيلبس لبس السباحه وراح لغرفة التبديل وسكر الغرفه بالمفتاح داري ان سلطان يدف الباب عشان يحرق اعصابه... ودخل وغيّر الجنز لبنطلون السباحه..... اخذ بنطلونه يبي يحطه على الشماعه عشانه مكوي ويوم جا بيعلقه وينتبه ان لصقة قيس ورى بالبنطون... (لصقه شفافه مكتوب عليها المقاس بالطول اللصقه)الله يلقع ابليسهم العيال عشان كذا يسألوني قبل شوي... لا ومن الملح اللي بي رحت المطعم والبقالة...
جا للعيال الله يقلع ابليسكم افرضوا اني كملت مشاوير..وش يقولون توه يعرف للماركات...
الشباب:خخخخخخخخخخخخخخ ههههههههههههههههه..
حمد: ليش تتوقع اننا نعلمك اذا خرجت بنترك.
علي: وواحد يلقط لك صوره بجواله ويكتب اسم الصوره(يافرحة ماتمت).. وقام يضحك عليه.. بس يبي يغايضه..
فيصل: العن ابو النذاله....تضحك انت ووجهك
وجا ياسر هيا يا شباب...الى المسبح....
والشباب معاه هيا...وبدا انواع الخبال... يرمون بعض بالمسبح... وكان علي خواف يسبح..صح... بس مايحب احد يرميه بالمسبح... اول ما كان يعرف يسبح بس يوم اتعرف على العيال بالأول رافض يتعلم لأنه خايف.. والسباحه بس تبي الشجاعه.. واللي يبي يتعلم السباحه يتعلم الشجاعه اولا... وهو خالي من أي شجاعه.. بس دربوه الشباب بإصرار منهم... على السباحة وصار يسبح وماله الا شهرين..متعلم السباحة.. جاه سلطان من وراه.. ودفه بقوة بالمسبح... وقال بصوت عالي وهو يضحك...انطلق الى حيث الغرق.... علي.. قام يصرخ.. الله يقلع ابليسك سلطان... بشويش.. حرام عليك...وطاح بالمسبح... طبعا علي..مسكين هو النكبه دايم مع انه دبه ومليان وطويل ماشاء الله.. الا انه خواااااااااااااااف... والعيال انواع الاذية اذا مسكوا على الواحد شئ ... جا فيصل وشال سلطان..وصار يغني دوها يا دوها..والكعبة بنوها.. وقاموا يضحكون ..سلطان عادي عنده احد يرميه بالمسبح... بس المفاجأة ان ياسر جا دفهم الاثنين..وكلهم طاحوا بالمسبح.... وحمد وياسر باقيين برى..وكل واحد يحاول يرمي الثاني... جا علي ومسك رجولهم ورماهم الاثنين... وبدا حمد بالالعاب... طبعا اول لعبة كالعادة ياشباب.... اطول نفس... يالله .... الشباب يالله.... ولعبوها وفاز سلطان.... جا سلطان وقال اتحداكم تفوزون عليّ بنفسين... يعني تدخلون واذا تعبتواا تطلعون وتدخلون مره ثانية وانا بنفس واحد....
الشباب: يالله...وبدا حمد العد.... وكلهم متحدينه...
حمد:واحد.... اثنين... ثلاثه.....
ودخلوا كل الشباب بسرعه.... طلع علي اول واحد بعدين فيصل بعدين ياسر بعدين حمد.... ودخلوا مره ثانيه ومازال سلطان بنفس واحد طلعوا كلهم..ومازال سلطان موجود.... قالوا خلاص غلبتنا... يا سلالم يا الدب.... جا علي...ويقول شكله مات... انقذوه..
فيصل: وانت جاهز للأفلام.... يالله سلالم غلبتنا.... طلع سلطان... اوه اوه اوه.... واخذ نفس عمييييييييييييييييييييق.. وقال تتحدوني ها... ..
قالوا لشباب: غلبتنا خلاص.... وكمل حمد باقي الالعاب المائية... وماخرجوا الا متأخر اتعشوا... وكلن رجع لبيته.... قال سلطان : فص فص شمينا على بيتنا(شمينا طبعا مشينا بس يعكسوا كل الكلام)...
فيصل: لا ياخي مشكووووووور... مرتن اوخرى....
سلطان: على راحتك يابيدجان محمص...
فيصل: اكيد يا سجاده صلاة على كيفي...
سلطان: تصدق ان الفلافل مابينها وبينكم شئ.. هي فلفل وانت ملف اخضر
فيصل: اما البقدونس مره اذا انقلى سبحان الخالق تقل سلالم مصدّيه...
سلطان: انزل بيتكم وسلملي على اهلك....
فيصل: من تقصد؟
سلطان:اعقل وانزل وصرقات عطور مافي...
فيصل: اوب يالدوب انتبهت... نزل من السياره وسكر الباب وراه ويكلمه من شباك السياره....
سلطان: ترى ادعسك امشي بسرعه
فيصل: خبل تسويها.. يالله فمان الله سلملي على الاهل..
سلطان يضحك: ونزل نظارته وقال من تقصد؟ ومشي مايبغ يسمع كلامه لانه مدروخ ويبغ ينام.. وانتبه لشباك احد الغرف تهتز ستارته... ابتسم وسبح فعالم الاحلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااام .......
********************

طلعت من غرفتها عهود تجري على غرفة خلود.... ودخلت من دون لاتدق الباب ولا شئ... ارتبكت خلود... وجت عهود وقعدت جمب خلود بالسرير.....
عهود: سلااااااااااااااام يالدبه....
خلود: من غير نفس.. وعليكم لسلام.....
عهود: وش فيكِ ماده البوز شبرين... لي عندك خبر انما ايه....
خلود: وش عندك....
عهود: تخيلي خالد اليوم بيخرجنا....
خلود.. قربت من عهود وهي مصدومه معليش عهود..عيدي ترى هاليومين صاير السمع عندي عدم.....
قامت تضحك عهود: انتي مو السمع عندك عدم كل شئ معدوم على بالك ما انتبهت يوم ادخل واشوفك مرتبكه ...عيني بعينك خلود.. تكلمين عيال انتي... قولي قبل ما يوقع الراس بالفاس... عشان نقدر نحل المشكله وما توصل لابوي....(تقول اللي ببالها ومايهمها شئ)
خلود: عصبت ورفعت صوتها وقامت من السرير ويدها ترتجف اقول منتيب صاحيه... روحي بس.. ترى انا مو خالد تجدعين عليّ كلام وتمشين ولا كانك مسويه شئ...
عهود: انا وش قلت لخالد اللحين...
خلود: لا ياشيخه.. يقالك ماسويتي شئ. اصلا سمعت كلامكم كنت عند باب الغرفه..
عهود: اها يعني تتنصيت علينا..
خلود: اصلا وقفت والا ماوقفت صوتك كان عالي...
عهود: طيب ليش اللحين معصبه ومقومه الدنيا لو انك ماسويتي شئ غلط على قولتك كوني طبيعيه...
خلود عصبت ووصلت معاها مره.. عهود انتي عديمة الاحساس بكل بساطة ماتهمك مشاعر أي احد ولافيك دم انقلعي برى.. روحي عن وجهي لا اسوي فيك شئ..
عهود: الحمدلله.. اكيد انهبلتي... عموما اصلا انا طالعه من زينك والا من زين غرفتك تجيب الكآبه... وتناظر الغرفه بكل اركانها وبعدين ناظرت جهة خلود اللي كنت قريبة من الباب باحتقار من فوق لتحت...
خلود: وصل حدها منها هي صح اكبر منها لكنها تخليها تفقد اعصابها بتصرفاتها وكلامها... وقالت:لا ماشاء الله تعرفين تميزين بين الكآبه والسعاده....
عهود: فلسفتك كثيره وخرابيط واجد... عموما انا وخالد اليوم بالليل بنخرج وقالي اليوم غير...كان تبي تخاوينا حياك الله...
خلود: من جد الاحساس معدوم عندك.. خالد ترى يوميا يداوم وتعبان مره وماعنده اجازة الا يوم الجمعه ولو ماهو يوم فضيل كان اشتغل فيه... كيف تطلبين منه يخرجنا بيكون تعبان ووراه بكره دوام...
عهود: تراكي مصختيها.. وقامت من سريرها... وجت عندها.. جت خلود بتمشي عنها قامت مسكتها من طرف بلوزتها.. وقامت تكلمها باستهتار.... اولا الصوت عالي تراه مضر للصحه... ثانيا.. ادري عن خالد عنده كل الهرج اكثير اللي قلتيه.وش قالوا لك مني عايشه بالبيت... ثالثا... هو اللي قالي وطلب مني... مو انا اللي قلت له..
خلود: وماتعرفين تقولين لا تعب عليك... معليش اخوي.. نخلي منصور...
عهود: تراكِ صايره رجه وترفعين الضغط.. وعلمي روحك الأدب مو تعلميني أنا... ذا اللي ناقصني بزران آخر زمن...وعموما اليوم خارجين معاه يعني خارجين... وتركت بلوزتها وابعدتها عن طريقها..ولااعطتها وجه بالكلام اللي تقوله لها خلود ولا حتى ناظرتها...... وراحت لغرفتها.....

خلود.. رجعت للسرير ورمت نفسها عليه ومسكت المخده وضمتها لها... وقعدت تحاسب نفسها.. ياربي انا غلطت عليها.. هي اكبر مني بس تصرفاتها تقهر.. ماتقدر لا مشاعر لا احاسيس.. ماهمها الا نفسها... خالد.. ياعمري عليك.. ماتشاركنا القعدات بكثره.. وعنده دوامين الصبح والمساء.. ويوم الجمعه بس اجازه.. ومع كذا تضغط على نفسك وتودينا... الله يعين... باروح بس عشان خالد مايزعل.. ولا يظن اني ما ابي اطلع معاه... لو اعرف وش فيه خالد... لو اعرف مشكلته يمكن اقدر احلها.. او اساعده فيها... يارب ساعد خالد... وابعده من همه الي هو فيه.... وريّح باله... ووفقه وين ما كان... آآآآمين... وحاولت دمعه تنزل من عينها بس منعتها... ومحت بسرعه عيونها.. عشان مايبان شئ..
وتنهدت وتذكرت اللي كان معاها يوم دخلت عهود وبسرعه كانت حاطته تحت الشرشف وبسرعه اخذته وحطته بعلبة بعدين بالدرج فوق.. وآخر شئ عشان محد يشوفه...
راحت لامها تساعدها بالمطبخ... لانها نامت الظهر والعصر وماعندها شئ بالاول كانت تبي تفتح النت بس قررت انها تروح لوالدتها.. دخلت على امها...
خلود: هلا امي... افا...وش عندك بالمطبخ...
ام خالد: بازين قهوه...
خلود جات عند امها وحبت راسها وقالت افا انا موجوده وتروحين تسوين انتي القهوه.. ارتاحي بالصالة وانا ازينها واجيك... خلاص امي....
ام خالد: الله يرضى عليك... انتظرك بالصالة بس عفيا عليك بنيتي حطي زعفران..
خلود: ابشري يمممممه.. اسوي احلى قهوه وتعجبك ...
ام خالد: ان شاء الله.. وراحت للصاله تنتظر القهوه تزينها خلود....
قهوة المغرب متعودين عليها يسونها... وكل العائلة تجتمع... بس احيانا تشتاق ام خالد انها هي تسوي قهوه.. وهذا يضايق خلود.. تقول امي كبيره وهي اللي تسوي.. والله فشله... مي حلوه بحقها...
**********************************
دق باب غرفة النوم... بشويش... ودخل واتكل بصوت راخي شوي... السلام عليكم...
كانت معطيه الباب ظهرها وقاعده على السرير بشكل انوثي حلو..منزله راسها شوي.. ومقرب رجلينها منها.. وتلعب بخصله من شعرها... ويوم دخل التفت يم الصوت اللي جاها... ودارت كل جسمها وردت السلام....ورجعت نزلت راسها....
... اقترب منها وقال.. يسعد لي هالوجه الحلو... شلونك.....
رفعت راسها وعيونها مليانه حزن.. بس تحاول ما تبينها.. بخير.. نزلت راسها وقالت.. وانت شلونك....
اقترب منها شوي.. ورفع راسها... الحمدلله..دام هالوجه اشوفه... وراح عند الشماعه اللي قريبه من الباب وفصخ ثوبه.. وعلّق شماغه... ولبس بجامة البيت القطن الناعم.. لونها ابيض.. واطرافها... بيج... كانت هي اللي جايبته له هدية.. من ضمن هدايا الزواج.. وقالت له مره.. انها حلوه عليك... وصاير كل فتره وفتره يلبسها...
اقترب محمد منها ورفع راسها... ما يحاول يبين لها انه داري عن الحزن اللي فيها...
محمد: ما قلتيلي من شفت اليوم....
نهى.. التفتت عليه.. وردت عليه بصوت هادي.. من شفت؟
محمد: امممم... شكلك منتي مهتمه.. مو لازم اقول...
نهى: تشجعت شوي وقالت لا والله صدق من شفت...
محمد: ما يحب يثقل عليها شفت سامر.. ولد جيرانكم.. تذكرينه...
نهى:صار لازم تحط عينها بعينه.. حاولت تضغط على روحها وتمثل انها مافيها شئ.. أي سامر ما اذكر...
محمد: والله ... سامر ولد جيرانكم اللي له فتره غايب عن اهله....
نهى: لا شعوري رفعت صوتها... بالله ... وين شفته.ومتى؟ ومتى جا لأهله؟..
ابتسم محمد.. وكمل كلامه ولا كأن صار شئ... له يومين.. حليله جا لشخص شخص من معارفه... وسلّم عليه...
نهى.. يالله... ودي اعرف شلون استقبلت لخبر امه.. وخواته...
محمد.. حس باللانتصار... واسرع بالكلام عشان نهى ماتهون... امممم.. انا ايوم باروح عندهم.. وعندهم عزيمة بسيطة وش رايك تروحين...
انتفضت نهى.. وقامت من مكانها.. شلون يعني؟ لا ما اقدر.. روح انت لحالك...
محمد... ما غيّر من جلسته... وسوى نفسه مو فاهم ايش فيها... وقال لها ليــــــــش؟
نهى: حاولت تجمع الكلام... وارتبكت وماتدري وش تقول.. بالنهاية.. قالت... جمعة حريم.. وغثا وغلاسه... ما ابي... بعدين اليوم انا تعبانة.. اكلمهم بالتلفون...
محمد: اوكي على راحتك... بس بكره بنروح لهم... انا وانتي بس... مافي جمعة حريم.....
نهى... كانت من طرف السرير بالجهة لثانية ومعطيته ظهرها... يوم سمعت كلامه.. انصدمت شوي والا تنجن... وبسرعة جت عنده... ومسكت يده.. وقالت:تكفى محمد.. ما ابي اروح عندهم... الله يخليك... والدمعه بتنزل نها.. بس سحبت يدها بسرعه.. ومسحتها....
محمد: خلاص مانتي رايحه... وهدّاها وخلاها ترتاح... وخرج من الغرفه... يفكر بحلول ثانية.... محمد اكبر منها بثمانية سنوات.. عمره 28 وهي عمرها 20 سنة وهو اصر على اهله انه يتزوجها ومارضي باي وحده غيرها... وقال لاهل نهى متقبل أي رد.. ولاتنحرجون مني... وله سنة ونص متزوجها....
*********************************
سلطان وش راح يصير له لو عرف عن الخطوبة؟
الجوهرة وش الحل اللي بتوصل له؟
منصور وثقته الزايدة بنفسه الى وين بتوديه؟
نهى ومحمد واحد يدري عنهم؟
شخصية خالد الغامضة وش تكون؟
عهود وعدم اهتمامها وين بيوديها؟

اطياف الشوق
12-23-2006, 02:53 AM
[]((الجزء الثالث))
اجتمعت العائلة على قهوة المغرب.... ابو خالد وام خالد... وخلود... عهود جت متأخره شوي... اما منصور احيانا يجي واحيانا لا... يقول لامه.. يمه قهوتك سحر... صاير اشتهيها مع اني مو راعي قهوه.. بس خربتوني.... كانوا خلود ومنصور وعهود اتفقوا على انهم يفتحون موضوع الخطبة مع ابوهم وامهم... ومرتبين الكلام.. وقاولو ان شاء الله يجي الوقت المناسب.. ونفاتحهم بالموضوع.. لان الخطوبة طولت.. هذا وهم يعرفون العريس طولت السالفه... اجل لو من برى كان وش سوو... كان الحوار بين خلود ومنصور هم اللي متحمسين للموضوع ومتى يفتحون الموضوع... بس عهود تقول والله انكم تكبرون المواضيع.. عادي افتحوا السالفه وكلموهم يمكن لهم كلام ثاني... بس خلود مصره على رايها انه مو باي وقت تفتح الموضوع.. لازم تلاقي الوقت المناسب.. عشان تفتح مواضيع زي كذا... دخل منصور... وهو يسوي نفسه ماهو بوعيه... ويستنشق بقووووووووووه... آآآآآآآآخ يا يمه... يازين ريحة القهوه... اممممممم وهو يمشي بشويش... اكيد طعمها يجنن... ويقترب منهم وحب راس امه وابوه.. وجلس على يمين ابوه...
مدت خلود له الفنجال: سم ياخوي....
منصور: الله يعطيك العافيه....
وابتسمت خلود وقالت له ترى انا اللي مزينه القهوه...
ابتسم منصور... احلىىىىىىىىىى وعرفنا نقلد الوالده...
خلود: افا عليك اعجبك.... جت عهود من فوق وهي تمشي بسرعه ... وناظرت فيه بعدين ركزت نظراتها على منصور... وقالت وهي تبتسم.. وابتسامتها ما تطمن... وقالت تستهبل وتقلد المصاريه: متقمعين عند النبي....
قال ابو خالد.. وهويضحك عليها اللهم صلي وسلم عليه... وردوا كلهم.. اللهم صلي وسلم عليه...
وقعدت عهود مقابله لابوها ومنصور.. والتفتت على خلود.. وقالت لها.. اسكبي لي فنجانا من القهوه...
خلود: على امرك.... ومدت لها الفنجال .. اخذته عهود... وشربت الفنجال... وقالت بسرعه وبدون مقدمات وهي تناظر بابوها... ابوي .....
ابو خالد: نعم....
عهود: اهل عمي ابو فيصل اتاخروا علينا بالرد لا يكون مايبون ومستحين قالوا لك شئ... بكل برود تقولها وكانها سالفه عاديه...
منصور كان معاه الفنجال يبي يشرب منه ويوم اتكلمت عهود اهتز الفنجال اللي بيده وانكب شوي من الفنجال على رجله.. وقاعد يبلع ريقه.. ويحاول يستوعب اللي يصير... اما خلود صارت خايفه على منصور.. وخايفه من رد ابوها... وبس موزعه نظراتها بين ابوها ومنصور... ودقات قلبها تزداد... وبقلبها حقد وغضب من اختها عهود.. شلون ترمي سالفه زي كذا لا وقت مناسب ولا اتفقت معاهم......وهذا هم مخططين من اللي يفتح ومن يتكلم وش يقولون؟؟؟ وهي ولا عليها.. ترمي السالفه مهمه او ماهي مهمه كل شئ عندها عادي...
اللي تكلم هو ام خالد... تكلمت بهدوء وتبي تهون المواضيع اللي دايم عيالها يسون من أي شئ قضية... ناظرت بعهود وقالت لو مافي نصيب بيقولون... ومابيننا شئ..
عهود... مصختها مره... وقالت: طيب الى الان ليش ما ردوا ما كأنهم طولوها... ومنصور وين بيلاقوا مثله.... خلود انقهرت مره ودها تقطع لسان عهود..زودتها مره.. ولا كان اخوها موجود... وكأن السالفه سالفة لعب مهوب جد....
منصور كان مصدوم ..مو قادر يتكلم وهو واثق من نفسه ومتأكد إن كلام عهود ميه بالميه.. وين يلاقوا مثلي....
ابو خالد: اللحين وش دخلكِ انتي... خلاص هم بيقولون وابو فيصل.. امس مكلمني....
منصور.. ابتلع ريقه... وحاول يجمع الكلام...مع انه بداخله اصرار على انه مافي احد مثله..وانعرض عليه بنات من بعض الرجال اللي مايعرفونه.. وااثق لدرجة الجنون.. بس الواحد احينا يفقد اعصابه...هو صح وده بالجوهره بس مايصير نصيب باي طريقه ولا ينرفض... واللي يهمه انه بعدين بيقولون تقدم لاحد قبل كذا ورفضه... والتفتت جهة ابوه وشد على اعصابه ووازن صوته وتكلم بلهجة الواثق..
.يبه: وش قال ابو فيصل..........
كل العائلة يبون يعرفون الرد.. حتى ام خالد.. تبي تعرف لان ابو خالد ما طرى لها اصلا انه تواجه مع ابو فيصل...او تكلم معاه بسالفة الخطوبة.. خلود خايفه على منصور..خايفه على مشاعره.. خايفه انه يكون تعلق بها.. لانها كانت آخذه راحتها احيانا وتسولف عنها... يمكن اعجب فيها وانا السبب..واحيانا تتطنز على انها زوجته وانك بتدلعها اكثر مننا... اما عهود كانت تنتظر الرد بس لقافه تبي تعرف الرد وبس.. وتتناقش معاهم دايم بس عشان تبي بالنهاية يصير عرس وتكشخ هي.. من تزوج؟ بنت مين؟ اخوها مو اخوها... عادي عندها....
انتبه ابو خالد على حرص الجميع انهم يستمعون لجوابه...
وقال: ابو فيصل قال البنت بثالث ثانوي وثانوية عامة.. بس تنتهي تعطيك الرد.. وإن شاء الله مايصير خاطرك الا طيب....وانا بصراحه مئيد ابو فيصل بكلامه يعني ثانويه عامه المفروض انا ما استعجلنا.
سكت الجميع على جواب ابو فيصل مهم عارفين هو حل للي يبون يوصلون له.. والا افهموها نبي نطولها وانتوا تراجعوا... منصور حاس بضيق متوقع ان العرس بيصير ببداية الاجازه.. يعني المفروض اللحين متملكين.. وعهود... قامت على صوت جوالها ولا علقت على الموضوع لأنه مايهمها... اما خلود راحت بافكارها مع اخوها منصور..ودها تواسيه ماتبيه يزعل... وتبي تقويه وتقوله مايصير الا الخير.. بس تخاف تعطيه امل بهالخطوبة وبعدين يصير العكس... مترددة مره.. وصارت تقهوي ابوها وامها... ومنصور ما تحمل القعده حاس انه ثقيل..ومثقل على روحه وعلى غيره... فخرج بره .. بس بشكل ما يلفت للنظر عشان ما يبين لوالدينه.... خلود كانت بتلحق على اخوها بالحوش بس نادتها عهود من اعلى الدرج والتفتت خلود... وقالت نعم عهود وش تبين..... عهود... قالت وهي مستعجله.. هذا خالد اتصل ويقول تجهزوا بعد العشاء اول مايجي بياخذنا....
ام خالد: وين رايحين؟
عهود: وهي فوق ولا كلفت على عمرها تنزل تكلم امها بصوت عالي عشان تسمع..بيخرجنا خالد ليوم..
ابو خالد: وانا ماخبرتوني...
خلود.. انحرجت مره.. صحيح مو هي اللي خططت للخرجه.. والمفروض عهود هي اللي تتكلم.. بس ماتدري وش تقول؟.... وكانت منزله راسها..وهي تفكر... بس جت عهود.. وقالت لابوها...وهي من فوق الدرج ولا نزلت.. بس كانت رافعه صوتها وتقول... ابوي.. ذا ولدك وبسيارته خارجين وبنكون معاه يعني.. انت ومالك لابيك..مدري انت وولدك واحد..وضحكت.. وضحك على عليها ابوها... ناظرت بخلود... وقالت ... يا هوه....ولا سمعتها خلود..
خلود.. تفكر ومنسجمه مره.. صح طلعتها من ورطة الاستئذان.. بس اسلوبها مو حلو مع ابوها وامها اول... وانقهرت مره...وبعد اليوم بنخرج..بنخرج..وعهود تسوي اللي ببالها دوم... وقطع عليها تفكيرها صوت عهود... هيـــــــــــــــه.. قالتها بصوت عااااااالي عشان تسمع... اسمعي خلود سويي شاهي.. خالد يقول مره مشتهي شاهي... خلود.. انقهرت من عهود بس عشانها قدام ابوها وامها سكتت وما قالت شئ.. اللحين خالد مخرجنا وبسببك واكيد قال لك انتي سوي لي... بس لازم انا اللي اسوي... وقالت لعهود ببرود.. ان شاء الله باسوي... وتذكرت منصور.. بس ويــــــــــن.. أكيد راح... خرجت الحوش ما لقته فيه..راحت للملحق مسكر الانوار وباين انه محد فيه ما راحت له تتأكد لانها تخاف الحالها واللحين وقت مغرب... عرفت انه خرج بره... الله يعينه... وراحت تسوي الشاهي وتحطه بالترمس عشان مسويته بدري.. وتبي أي شئ يشغلها عن منصور... فسوت الشاهي وعقلها مشغول بمنصور.. وحطت نعناع مغربي لأن خالد يحب المغربي ومايفضل الحساوي... وراحت لغرفته بعدين تنتظر خالد يرجع.................
******************************************
فتحت النت وفتحت المنتدى اللي مشاركه فيه وكتبت اسمها...
اسم المستخدم: عود أذان
المعرّف:******
شكرا لتسجيل دخولك يا.. عود أذان.... وانفتحت الصفحه الرئيسية... كالعادة اللقافه ما تتركها الجوهره.. نزلت تحت شافت المتواجدوان الآن.. (7عضو.56 زائر)
,المجروح,جوري,السامر,عود أذان,شقحاء الحضريه,بنت ابوهاsOoOso
سوسو هي صديقتها اللي تعرفت عليها عن طريق النت .. وفتحت منتدى الفرفشه.. ودخلت على لعبة(اكس&او)وقامت تلعب بهاللعبه والبنات الموجودين يشاركوها.. وعناد بين البنات والعيال.. ويتحدون من يجمع نقاط اكثر البنات والا العيال.. وفتحت بإطار جديد منتدى الخواطر... لقت خاطره كاتبها المجروح.. وحاط صوره بالفوتوشوب مزينها بس الوانها غامقه آخذ درجات البني.. والخاطره مره حزينه.. وغامضه كأنها عن الرحيل والهجران.. مره أثّرت بالجوهره.. كتبت رد بالوان الفصفوري وكثرت لون الوردي...
(هذه الدنيا فلا تهتم.. ابهج ناظريك بألون الطيف تجد نفسك سعيدا.. أدر ظهرك للشئ الذي يتعسك.. ابتهج.. ابتسم.. غيّر من نمط حياتك.. تجد الدنيا تبتسم لك.. اجعل الشئ الذي يكدرك.. من توافه الأمور.. واستخدم الوان الربيع تفتح لك ابواب السعاده)
مع تحيات.. عود أذان...

رد عليها المجروح بلون بني غامق... يجيب الهم والكدر...
اتمنى ان اغير من حياتي.. التفت للدنيا بوجه آخر.. ان اتعلم الحب الطاهر النقي.. ان اجد من يحتويني... وتفتح لي حياة جديدة تناديني بصوتها العذب وتقول هلم اليّ.. ها انا لك وانت لي... فأدرت ظهري وابتسمت عليّ اجد ما كنت اتمنى ولكن لم اجد الا السواد يخلطه السواد.. والوجوه المظلمه...والهم والكدر.. فرثيت لحالي... وعاودت العبوس.. وعلمت انه لن يتغيّر... والوان الربيع لا تروق لمجروح مثلي...
محبكم.. المجروح...

الجوهره يوم شافت الرد انصدمت.. من رده.. شكله بهم..وغم.. الله يعينه.. وهي كانت كارهته بسبب الرسايل بس يوم شافت الرد حزنت عليه.. ويوم جت بتسكر المنتدى والنت لقت نافذة صغيرة تبين انه فيه رسالة خاصة ومكتوب العنوان.

وين اللي ؟؟؟؟؟؟
ارتجفت الجوهره من الرساله لان المرسل المجروح.. صايره تخاف منه. ومن رسايله ومن تالي زايد حاله... وتخاف لو جا فيصل ودخل عليها او فتح المحفوظات وش تبي تسوي... وين تودي وجهها..وش تقوله..لان فيصل يعرف المنتدى اللي تدخله وكم مره دخل عليها وهي تتصفح المنتدى بس ماتدري شاف الاسم اللي داخله فيه او لا... والمجروح برسايله كأنه يعرفها ويتكلم بثقه... ضغطت على موافق بسرعه.... وانفتحت الرساله...
بسم الله الرحمن الرحيم....
حاط الخاطره اللي كاتبها وردها اللي رادته بالخاطره باقتباس.. وبعدين كاتب...
وين الوان الربيع القاها اذا راعيها مفقود.. وشلون الّون صفحتي والقلم مفقود.. اجتمع حبي وفقدهم وصارت حياتي غموض.. اشتهي لو باللقاء مره.. لكن عنادهم موجود.. ابيك تفهمني لو مره.. وانا بالحب مشهور...

وحاط وجيه حزينه.... بسرعه قفلت الصفحه وسحبت سلك النت.. وراحت للمحفوظات ومسحت كل الموجود عندها.. وحطت على النت وبعدين خصائص ومسحت الكوكيز... وسحبت فيش الكمبيوتر عشان لو كان باقي شئ من المحفوظات ينمسح ولا يبقى شئ...
ومن بعدها كل ما ردت على موضوع صار يرد لها على الخاص الرد الاساسي.. ويرد على الموضوع بكلام بسيط... واي موضوع هي منزلته يرد عل الموضوع بس رسايل خاصه يرد اكثر... وهو يعرف يضبّط صور بالفوتوشوب... وكل ما نزل له شئ جديد كل الاعضاء يردوا والجوهره تحاول ماتبين شئ وترد مثلهم وكالعادة يرد لها بالخاص.... والى الان تفكر شلون تتخلص من هالمضايقة.. والي قاهرها انه بالمنتدى يسوي روحه ثقيل وعاقل.. وشبه ملتزم..و مو راعي خرابيط.. بس ماقالت لاحد... وحاولت تبتعد عن المنتدى شوي شوي.. بس كل مافتحت المنتدى تلقى رسايل عتاب ورسايل شوق وحب.. بس ماهي عارفه تقول لمين.......... لصديقاتها اللي يعرفون انها مسجله بالمنتدى والا لاحد قريباتها............بالاول كانت ميته خوف من هالرسايل اللحين صارت من كثر مايرسل عادي... او انها تمسح كل رسايله ولا ترد عليه.......
*****************************

جا خالد من الدوام... كان تعبان بس واعد خواته مافي مفر انه يرتاح ويوديهم بعدين.. ومن زمان ما خرج معاهم.. فناوي ان هالخرجه تكون رايقه.. وتذكر يوم عهود تقوله بصراحه ممله الخرجه معاك.. وعشان كذا ناوي يونسهم بهالخرجه... خالد.. طويل ونحيف. بس عظامه عريضه اللي يشوفه يحسبه مليان بس عظام وجهه تبين انه نحيف.. طول الوقت بغرفته.. ومايشاركهم بجلساتهم كثير.. واذا جلس ما يكثر بالهرج.. غامض.. وكم مره يفكر يخرج من البيت بس اترجوه امه وابوه وقعد بس عشانهم.. اخواته من كبروا وهو على هالحال..يحسون ان فيه شئ بس مهم متأكدين وكم مره يسألون امهم بس تقول ما فيه شئ.. واحيانا يحسونه عادي لانه هادي ومايحب الإزعاج.. وكثر الهرج والمناقشات.. وغالبا يعلق بكم كلمه ويسكت حتى لو السالفه مهمه... عهود تظن انه شايف نفسه ومو معطي البنات وجه.. وانه متكبر عشانه ولد.. وتقول الله يعين حرمتك اذا تزوجت.. اما خلود حزنانه عليه وتحس ان فيه شئ.. بس تقول يمكن التزامه هو اللي مخليه كذا يعني مايحب الدنيا ولا يكثر بالهرج.. لأن ماشافوا منه شئ غلط.. فتعتقد ان بسبب الذنوب يخاف ربه ويكره هالدنيا وكانت تقول يا حظه لو هو كذا ازين مننا اللي نذنب ولانهتم.. الله يتوب علينا... دخل مع الباب الرئيسي للبيت ومر على المجلس الخارجي لقى ابوه معاه احد شيّاب حارتهم.. دخل وسلم على ابوه والشايب صديق ابوه...وكالعاده وش اخباركم .. ويروح معليش توني راجع من الدوام وتعبان...ويخرج... وبعدين دخل من باب البيت الداخلي.. ومرورا بالصاله.. رقى الدرج... وقف بالصاله الصغيره اللي فوق ونادى على عهود... عهود كانت منسدحه على سريرها بعد ما صلت العشا وتنتظر خالد يرجع اول ماسمعته.. بسرعه قامت من سريرها وهي تقول طيب.. طيب..جايه... وجت عنده... قالها خالد.. ها جاهزين... عهود: ايه جاهزه.. بس ما ادري عن خلود... دقايق اشوفها واجي...
خالد: على طريقك الله يعافيك كوب ماء...
عهود: ابشر ثواني واكون عندك...
دخل خالد الغرفه.. ونزل ثوبه وشماغه.. والعقال... وفضخ شرابه وجزمته السوداء... لازم اذا راح الشغل يكون بشكل رسمي مره...قعد على كرسي المكتب ينتظر عهود.. ونسي انه لابس بس سروال سنة وفنيلة.. دخلت عليه عهود وضحكت..
قالت: من زمان ما صار شكلك كذا تصدق طالع كأنك بنقالي... ابتسم خالد..وبنفسه مستحي وحاس شئ بنفسه.. يكره احد يشوفه بهاللبس.. ويحس ان الواحد اذا كبر وعنده بنات اذا كان متزوج او اخواته كبار مو لازم يشوفونه بهالطريقه... بعكس منصور اللي ولفو على شكله وهو بسروال السنة والفنيلة..او يلبس احيانا وزره.. اخذ الكوب وقال يالله ابشربه وانزل وبالاقيكم جاهزين...
عهود وهي خارجه بسرعه: ان شاء الله اللحين اجهز...
خالد ما قام من مكانه الا يوم خرجت عهود يوم خرجت راح وقفل غرفته ولبس ثوب البيت ... وشرب كوب الماء.. .. وداري عن حوسة الحريم انسدح شوي.. يبي يرتاح.. وقام لبس ثوب ابيض(غير ثوب الدوام) وطاقية وشماغ من دون عقال... ولبس نعال ابو اصباع... فتح باب الغرفه ونزل تحت ينتظرهم بالصاله... ولقى امه.. جاي جهته.. سلم على راسها وقال : يمه ابخرّج البنات تجين معانا..
ام خالد: لا يا وليدي.. ابي الراحه هنا...وجلست على احدا لكراسي
خالد... جلس جنبها عل الكرسي وقال:طيب ارتاحي بس جربي تروحين معنا....
ام خالد: لا الله يجزاك خير.. انا ارتاح هنا...
خالد: اهم شئ تكونين مرتاحه هنا والا هناك....مايحب التلزيم والحنّه...
وشاف خلود وعهود نازلين من الدرج وانتبه ان عهود مي لابسه شراب... اول ما نزلت قالت عهود: جاهزين يالله..نمشي..
خالد ناظر جهتها وبعدين قال وهو ما يطالع فيها... لا منتي جاهزه روحي البسي شرّاب...
عهود: بسرعه جاوبت وهي متوقعه من السؤال:والله ما لقيت شرّاب... بعدين بالليل من يشوف...
خالد.. مازال مايناظر فيها وقال: لا ليل ولا شئ روحي البسي خوذي من عند امي من عند خلود.. بس بدون شرّاب مافي خرجه...
عهود..من غير نفس قالت :طيب... صارت تهمس بدا النكد... وقالت لامها : يمه اباخذ شرّابك طيب...
ام خالد: طيب... وبسرعه رقت الدرج وراحت غرفة امها ولقت الشرّاب تحت الشمّاعه.. اخذته وقعدت ولبسته .. ونزلت بسرعه ولقت خالد وخلود مهم فيه... سألت امها وين راحوا... قالت لها امها: قالوا انهم ينتظرونك بالسياره...وبسرعه خرجت وعدلت غطاها وخرجت... وركبت السياره...
عهود: السلااام عليكم....
خالد+خلود: وعليكم السلام.....
خالد بدا يحرك السياره وقال لهم سويتوا شاهي..
عهود بسرعه: ايه سوينا شاهي معاكِ السله خلود....
خلود: ايه معي السله وجبت شابوره بعد...
خالد ناظر بالمرايه على خلود وقال لها: صبي لي شاهي الله يعافيك.... خالد يتكلم بهدوء وبصوت واطي شوي... لو ايش مايرفع صوته.. وخلود يوم كانت تحكي صديقتها الروح بالروح وبنت خالها ليلى كانت تقولها حتى صوته احس انه حزين...

صبت له الشاهي واقتربت بين المقعدتين وقدمت له البياله عند يده لانه يسوق ومايقدر يرجع يده ورى... اخذ الشاهي.. وقالها سلمتي... خالد يحب الشاهي مره واذا ما شرب يوميا يصدع... قال خالد.. وهو يوجه الكلام لهم الاثنين حددتوا مكان... تنمشى فيه اليوم والا لا....
عهود : لا ما حددنا.. أي مكان خرجنا...
خالد: وانتي خلود ما بالك شئ...
خلود:لا مبالي شئ.. عادي أي مكان على ذوقك....
خالد: طيب اول ناخذ لفه بالشوارع ونشوف العالم ...بعدين نفكر بمكان نجلس فيه....
صار الصمت بالسياره محد يتكلم وهم متعودن على خالد ما يتكلم معاهم عشان كذا سكتوا ومايدرون شلون يفكر تخاف وحده منهم تتكلم عن شئ او تمزح بشئ ويطلع ما يحبه والا يصير أي شئ... وصار الصمت هو حديثهم بالسياره..... خالد عادي عنده الوضع بس يوم يتذكر كلمة عهود ... يتغير هالشعور وانه قال انه بيونسهم... فحب يكسر الصمت..
قال: ها يابنات تبون نتحدى بأسئلة يعني أنا فريق وأنتم فريق.. وكل واحد يسأل خصمه واللي يجاوب اكثر هو الي يفوز.. عهود وخلود مهم مصدقين وبسرعه قالوا بصوت واحد:طـــــــــــــــيب.....
قالت عهود: انت الأول ابدأ بالأسئلة......
خالد حس نفسه انه متورط... وقال ايش رايكم نقلبها مساجلة شعرية....
عهود: اها منت قد التحدي...
خالد: بكيفكم بس احس المساجلة اكثر حماس والا لا يا خلود...
خلود انتبهت عليه وقالت الا حلوه اكثر... واتحمس معاها اكثر...
عهود قالت بلا مبالاة:والله بكيفكم انا ميـــــــــــــح بالاشعار.. الا اذا تبون اناشيد البزران اللي بالمجد... انا جاهزه....
قاموا يضحكون عليها خلود وخالد... هالبنت بايعه الدنيا...
قال خالد لخلود... طيب نبدأ من عندك... انتي الصغيره يالله...
خلود: طيب ...اممممممممم....
سارعي للمجد والعليا مجدي لخالق السما...ههههههههههه
خالد ابتسم.. وقالها: وش هالابيات الخطيره طيب حرف الألف صح....
أمتي هل لكِ بين الأمم منبر للسيف او للقلم....
حرف الميم.....
عهود: اممممم... حرف الميم..حرف الميم.. ها خلود ما بالك شئ....
خلود.. متحمسه باللعبه مره... وما تبغ تخسر...وقالت لعهود: لا مالقيت بسرعه انتي لقيتي...
عهود قايلتلك انا ميح...
خالد يضحك عليهم وقال ترا نص دقيقه بس مسموح...
عهود: حرام عليك وشو نص دقيقه.... أيـــــــــــــه لقيته....
ما اجمل القمرا بالليل ان ظهرا متبسما حلوا بين النجوم سررا
ما اجمل ما اجمل ما اجمل القمرا......
تبسم خالد وخلود عليها..ما عندها الا اناشيد الاطفال..... خلود قالت لا ما يصير نبي اشعار صدق... قامت تتكلم عهود بطريقة تستفز فيها خلود... يالله ياللي مايصير وش عندك من بيت...
خلود تسوي روحها ما اهتمت بكلام عهود بس بنفسها ضايقه من طريقتها... قامت تتكلم عادي وتقول...اممممممممم ايه.. لقيــــــــــــــــته......
مالي وللنجم يرعاني وارعاه امسى كلانا يخاف الجفن غمضاه
يالله حرف الهاء....
خالد: قعد يتذكر وعهود تلخبطه ... هاااااااا انهزمت قول بسرعه قول....
خالد: بلا رجه اللحين اجيبه... أيـه......
هجوت زهيرا ثم إني مدحته وما زالتِ الأشراف تهجى وتمدح
خلود ضمت شفايفها وصفرت تصفيرتين... العن ابو الأبيات وش هالخطاره...
خالد: ابتسم وقال لعهود وخلود يالله حرف الحاء..... وناول خلود البياله لاهنتي صبي لي شاهي... اخذت خلود البياله وصبت له وقدمت له البياله... وخلود وعهود يفكرون... وتذكرت بيت شعر بأولى ثانوي وكان عاجبها... وكانت بنت خالها ليلى دايم تقوله اذا لعبوا مساجله.... وقالت وهي تحس بالانتصار....
حتّام نكتم حزننا حتّاما وعلام نستبقي الدموع علاما.....
وقالت عهود يالله حرف الألف.. خالد قاعد يفكر بالبيت وعجبه مره... وقال لخلود: عيدي البيت خلود..... خلود بكل أريحية تعيده.. وتمطمط بالكلام كأنها شاعر يلقي قصيده...
حتّــــــــــام نكتـــــم حزننا حتّــــاما وعلاما نستبقي الدموع علامــــــا
وعهود تقوله يالله خالد حرف الألف وخالد سابح بأفكاره بعيد مع البيت الي قالته خلود... ولا هو يمهم..وعهود عشانها بالليل ومغطيه ومن المستحيلات تفتح النقاب عند خالد ماهي شايفه خالد وعلمات وجهه شلون صارت... وتحسبه قاعد يفكر بالبيت وما زالت تغايظه ..خااااااااااالد اعترف انهزمت...لالالالا فريقنا فاز عدت نص دقيقه... وبعدين صرخت عهوجد ياااااااااااااالطيف شوفوا الحادث ولا شعوري فتحت النقاب تشوف... هي وخلود.. طبعا خالد مو معاهم ولا انتبه لهم انهم فكوا النقاب..... والتفت خالد على الحادث الفظيع اللي كان على يمينهم بالتراب...ومروا من عند حادث فظيع السياره الأولى مع الجنب مهشمه مره.. ومعدومه ومن قدام بعد والبنات يقولون يا لطيـــــــــف يالله.. يارب استر... وجت عهود وقالت يالله شوفوا هناك السياره الثانيه..شكله حادث كبير... وكانت السياره الثانيه مره بعيده.. والاسعاف مايشوفونها وتقول خلود:شكلها الاسعاف اخذت المصابين... الله يعينهم... الله يستر يارب.... بس خالد ما كان معاهم كان مع بيت الشعر ويوم شاف السياره..... سبح بأفكاره بعيد... وجاه صوت صــــــــــــراخ... وشئ اسوود... تراب...غبار... شئ متناثر.. الدنيا مقلوبه فوق تحت... عجوز تصرخ تلعن... شايب عصاه جمبه... ضحكة لؤي.. بعدين بكائه... عالم متجمعه.. اختفوا الناس... صوت عاااااااالي يصرخه وينعاد هالصوت بإذن خالد...وقوي مرات ومرات ضعيف... بصوت مبحوح وماتقطع وكله مليان حقد وغضب .. الله لايوديك الا لجهنم... الله لايوديك الا لجهنم...الله لايوديك الا لجهنم...كلمات ترن بإذنه ماعاد يسمع شئ من حوله... راسه فيه دوار ... سواد بسواد... غبار غطى على عيونه...بدا مايستوعب اللي قدامه ولا يشوفه..شئ يطيح عليه..عالم اسود..دوامه...دوار.... صوت عاااااااااااالي بإذنه... بدا يرتجف ويرتجف.... ويرتبك ويحاول يسيطر على السيارة... ويمسك الطارة بيديه الثنتين وشاد على روحه.. كانت بهالوقت عهود تكلمه وتقوله خالد يالله لطيف شفت الحادث ... وانتبهت انو مو معاها... وشافته مو قادر يسيطر على نفسه ويغمض عيونه ويفتحها واسرع بالسياره تقوله خالد..وش فيك...خالد...ولايرد عليها.... طيب عطني البيالة ... ولايكلمها صرخت عليها خلود خوذي البياله من يده.. واخذتها وهي مي عارفه وش تقول.. انتبهت ان السيارة بدت تميل يسار... قالت خاااااااااااااااااااااالد... انتبه شوف السياره بدت تميل وخالد مسرع ولا يرد عليهم... يا خالد سياره قدامك ابعد عنها....ضغطت عهودعلى البواري ورى بعض بشكل يلفت النظر ابتعدت السياره اللي قدامهم...ويوم شافت ان خالد مو معاهم وان السياره بدت تميل مسكت على اعصابها ولانها كل ما طلعت مع منصور تدوخ راس اليــــــــن يرضالها تسوق مسكت الطارة وعدلتها وعرفت تسيطر عليها ... وقالت خالد... خالد.. قامت صرخت..خــــــــــــــالـــــــــــــــــــــد.... ركن السياره على جنب وهدي السرعه... خالد انتبه على البواري بس عهود كانت مي راضيه تترك الدركسون وقالها وهو وجه مليان هم وغم وحزن خلاص اتركيه اتركيه يا عهود... يتكلم بشويش ومقهور من نفسه ومن الموقف اللي صار له وجه صار اسود يوم استوعب اللي صار ووده لو يذبح نفسه ولا يصير مثل هالموقف... يكلم عهود وماوده يرفع صوته او يسرع بكلامه وهي سوت معروف له وبنفس الوقت وده لو يفرغ الشحن اللي بداخله فيها...
وركن السياره على جنب وعم السياره الصمت ماحد تكلم الا انفاس خالد اللي مازالت متسارعه وقهر واحباط بداخله يحاول يكتمه... يحس نفسه ان رجولته انهزت ومحد بيوثق فيه بعد اليوم ومايقدر يسيطر عل المواقف... كان منزل راسه ويرفعه فوق ويتنفس بسرعه وياخذ نفس بقوه ويكتم نفسه شوي وبعدين يخرج الهواء... خلود اللي اتكلمت وبصعوبه وبصوت متقطع.. وقالت: الحمدلله على سلامة الجميع... يمكن بجملتها اللي كانت مليانه خوف ورعب وكانت متقطعه وماتدري سمعوها اللي خالد وعهود والا لا.. بس تحس انها هي ارتاحت وماتدري ان بعد هم ارتاحوا من هالجملة اللي بدت مفعولها فيهم... نطقت عهود الله يسلمك... اما خالد ما زال على وضعه.. قال لعهود وخلود بصوت غليظ شوي.. ثقيــــــل... ممزوج بنبرة حزن وضعف كبيره... تحامل على روحه ونطق بهالكلمتين... لا احد يدري... هذا اللي قدر يقوله بعد تفكير وطويل ومحاولات بترتيب الكلام وتصفيفه لكن خانته مشاعره ولسانه..اهتزاز الرجولة اللي سيطر على نفسه وشل تفكيره...
بعد صمت قالت عهود اكيــــد ... وكملت خل نمشي عل البيت شكلنا تاخرنا.... خالد ما زال على ضعفه ومقهور داخليا.. هذا اللي استفادوه مني... مايعرفون عني ولاشئ ولا اقعد معاهم ولا اتكلم معاهم وبهذه اللحظات اكيد جزموا اني ماعندي رجولة وما اعرف اسيطر على نفسي ولا عندي اهتمام باهلي... وعشان كذا بيفسرون سبب عزلتي هو نقص برجولتي... هنا اشتعلت كل عروق الغضب والدم صاير فاير...وهو يحس انه محترق زود على مكيف السياره... ومشي بسرعه متوسطه على البيت وطول الطريق كان ساكت ولا يتكلم بس داخله شيطان يتكلم ولقى الفرصه اللي يشتغل فيها على خالد... وصلوا البيت ويوم جو بينزلو البيت.... قال لهم..او كان صوته راخي وكانت تظن خلود انه يهمس لعهود... قولي لامي وابوي اني اليوم ما راح انام البيت... وراح المكان اللي دايم يروح له......

اطياف الشوق
12-23-2006, 02:55 AM
ابي تفاااااااعل

اوعدتكم راح اكملها لكم

اذا شفت ردود

&&&شوق&&&
12-23-2006, 11:07 AM
يسلموووووووووووووووو

حلم وهج الشمس
12-23-2006, 12:46 PM
ارجوك كمليها

القصه روعه

أخت ألقمر
01-05-2007, 08:23 AM
رووووووووووووووووووووووعه


ننتظرررررررررررررررك


مشكووووره على القصه الروووعه كأروعتك


تقبلي مروري

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:29 AM
الارررررررررررررروع طلتكم حبيبااااااااااااتي

وراح اكمل لعيونكم

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:32 AM
((الجزء الرابع))

يا سلااااااام اليوم يوم الاربعاء... ومبارة الهلال والاتحاد عل الكاس يوم الخميس يعني بكره... لفت لولو على صديقتها سماح...
لولوه** اممممم.. بكره الهلال فايز فايز... لاتعبين روحك وتشوفين المباراه....
سماح** عيدي..عيدي.. ماسمعت.. بكره اتحادي.. من فوق خشوم الهلالييين...
لولوه** اتحدى... اصلا الهلال عالمي وله بطولات وصولات وجولات... ولاعبينهم ياخذونهم الفرق الاجنبية.. اما انتم..اممممم.. ولا لاعب صح....
سماح** لاعبينا واثقين من نفسهم ومايحتاج فرق برى تعلمهم.....
لولوه** مساكين تصبرون نفسكم باي شئ... عموما الميدان يا حميدان وبنشوف بكره من اللي بيفوز....
سماح** قلت لك ريحي بالك بكره اتحااااااااااااااادي....
جت شيماء تبي النقاش يروح... ومايتهاوشون... ايش رايكم اللي فريقها يفوز تعزمنا يوم السبت....
سماح** هذي اللي همك بطنك... بس لعيون الإتي اعزمك....
لولوه** انا لي مفاجأه أخرى اذا فاز مع اني متأكده انه بيفوز.. بس باخلي المفاجأه بوقتها...
شيماء** الله يقلع ابليسك حمستيني... وشي....
لولوه** لالالالالالا قلت مفاجأه...
حورية** الحمدلله ان ربي ما بلاني مثل ما بلاكم... والا اللحين اطامر مثلكم....
لولوه** بالعكس وناسة...صح شدة اعصاب.. لكن روح الحماس فيها...
حورية** احم احم.. لاتحاولين ما ابي اتابع......
جت حوريه وتبي تلفت الانتباه بطريقه يحبونها شلتها..وقالت:تعااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااالوا... بناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااات......
البنات بصوت واحد** وش فيه.....
حورية** ماسمعتوا شريط للشيخ سليمان الجبيلان.. اسمه(وهم الحب)
لولوه** بصراحه دايم اشوف الاشرطة بس عمري ماسمعت...
سماح** حتى انا....
شيماء:وانا بعد..
حورية** خلاص ابجيب لكم ان شاء الله الشريط وتسمعونه....
لولوه&سماح&شيماء.. ما كانت تهمهم الاشرطة الدينية ولا كانوا يحرصوا عليها مع ان عوائلهم محافظة الا ان حب المباريات طغى على تفكيرهم بأي شئ ثاني... وحوريه شافت فيهم الاخلاق الزينة.. وتقبلهم للأشرطة الدينية فحبت تدخل بشلتهم وخطوة خطوة حتى تخليهم يحبون الاشرطة الدينية ويتركون المباريات والهواش اللي ماله داعي....
شيماء** لولوه شوفي أريج تناديكِ...
لولوه** انـــــا
شيماء** ايه انتي....
لولوه راحت عند أريج اللي كانت بالصف الاول وكانت خارجه من برى وتوها دخلت الفصل... كانت استاذه ايمان.. واقفه عليهم انتظار.. استاذه ايمان استاذة الدين... محبوبة من الكل... ماتحب تهاوش وتصرخ وتستغل سيطرتها بتنفير البنات منّها وتعتبر مرحلة الثانوية ماهي مرحلة هواش..بالعكس الواحد لازم يفهمهم ويتكلم معاهم على انهم كبار.. ومتبعه اسلوبها مع الكل.. حتى انهم يحبوها اللي درستهم والي ماتدرسهم... وعشانها تلقي محاضرات احيانا وقت الجمعيات... فالمدرسة كلها تعرفها ويحبونها.......
لولو**وصلت عند اريج وقالت: نعم اريج...
اريج** استاذه ايمان تبيك...
لولو** (ببلاهه) تبيني انا...
وبدل ماتخرج برى.. بسرعه راحت للشله وقالت لهم استاذه ايمان تبيني.... وش سويت انا؟ ياربي.....
شيماء** روحي استاذه ايمان طيبة ما راح تسوي لك شئ...
امجاد**اللي من اول ساكته وتابع حديثهم بصمت بس تكلمت اللحين وردت على لولو وقالت: روحي.. روحي من قدك استاذه ايمان نادتكِ...
لولو** اخاف اكون مسوية شئ... والله اني خبله... استحي منها....
شيماء** يابنت روحي.. اللحين وش تقول عنك.. تخاف من أي شئ...
لولو** أي والله وبسرعه تروح....
خرجت من الفصل وسكرت الباب وراها تدري ان البنات بيراقبونها... تنهدت وقالت... اممممم.. استاذه ايمان....
استاذه ايمان.. كانت لافه الجهه الثانيه وما انتبهت على لولو وهي خارجه.... ويوم اتكلمت لولو... انتبهت لها....
استاذه ايمان** هلا لولو... وقربت الكرسي اللي جمبها وقالت اقعدي....خلنا نسولف...
لولو** ( انهبلت ) ها..لالالا..كذا مرتاحه...
استاذه ايمان ابتسمت وقالت:ى .. على راحتك.....
لولو** هلا استاذه تبين شئ.... طلبتيني....
استاذه ايمان** ما توقعت رد لولو كذا بس حست بالارتباك اللي فيها.. وانها ممكن تقول أي شئ....وقالت: ابي اسولف شوي معاك...
لولو** ليه مسويه شئ انا(تحس ان بين الاستاذه والطالبه مجرد درس وواجب وانتهينا)....
قامت تضحك استاذه ايمان*** تقريبا انتي مسويه شئ...
لولو** وشو؟؟؟؟
استاذه ايمان** يعني بصراحه انا مايهمني مستوى الطالبه الدراسي بمقدار المستوى الاخلاقي... الواحد تروح الايام وتجي ومايتذكر الا الناس الطيبه اخلاقهم... سلوكياتهم.....الاشياء الرائعة هي اللي تبقى... اما الشاطرات كل سنه فيها شطّار...
لولو نقز ببالها المباريات لايكون سمعتني وانا مسويه فيها قمة الاخلاق والا دب ... فشيلة.. لا وبعد قاعده اقول فريق الهلال قوه ووسامه واصرخ... انواع الفشايل.....
استاذه ايمان** لولو لي ماتجاوبين....
لولو** ليش وشو السؤال؟
استاذه ايمان** اقول الشقاوة والرجة اللي سويتها متى بتنتهي؟
لولو** المشكلة انها بدون تاريخ انتاج يعني من دون تاريخ انتهاء...
استاذه ايمان**هههههههههه.. ضحكت بصوت عالي من اول عاجبتها هالولو وتحس انها يبيلها شوية سمكرة وتطلع طالبة ماحصلتش....
قالت لها** يعني ما في امل العقل يرجع...
لولو** ماتدري ليش حست انها اهانةاو تعدي شوي عليها... سكتت شوي بس قالت مايصير تزعلين على أي شئ.... قالت لها... لا ان شاء الله يرجع العقل... وتجرأت وحطت عينها بعين الاستاذه وقالت... بابتسامه عريضة...
يعني الرجة اللي فيني هي سبب القلق اللي فيك....
قامت تضحك الاستاذه وقالت.. برافو جبتيها....
قالت: لولو... مايصير خاطرك الا طيب ان شاء الله...
الاستاذه: ان شاء الله....
لولو**تامرين شئ استاذه...
الاستاذه(بذهول)لا بس شدي حيلك....
لولو** ان شاء الله... ودخلت الفصل... وسكرت الباب وراها بشويش... واسندت راسهاعلى الباب من ورى... ..وتنهدت تنهيدة طويلة... وتذكرت ان الاستاذه قالت لها باسولف معاك شوي... الله يقلع التناحه... انواع الفشايل... بس يوم جن صديقاتها... نست كل شئ... وقعدن يسولفن ويخربطن... وجت الحصه اللي بعدها معلمة اللغة العربية... ترفع الضغط... وكلهم يكرهونها..وكم محاولة من لولو وشلتها يغثوها ويسولفون معاها عشان تروح الحصه وماياخذون درس.. وبدات الحصص وانتهى اليوم الدراسي... والكل فرحان.... اربعااااااااااااااااااااااااااء..... يا سلاااااااااااااااااااام....
*******************************************

قاعده عهود تفكر بالكلام اللي قالته يوم كانوا قاعدين مع بعض... لايكون احد زعل..طيب انا ماسويت شئ غلط..وما كنت اقصد شئ.. وانا ماقلت شئ يزعل... مسكت المخده الصغيره وضمتها بقوه... وراسها يفكر ودايخه من كثر التفكير..وكانت منسدحه على السرير..وانقلبت على جهة اليسار وهي تفكر.. لاتكونين موسوسه انتي ماقلتي كلمه مي زينه او جرحتي احد.. وقاعده تتذكر كلام خلود يوم تقولها انتي عديمة الاحساس.. من جد انا كذا.. لــــيــــــتــــــــــه.. انا كل كلمة افكر فيها...لايكون احد ما فهم وش قصدي..لايكون هو حساس وانا ارمي الكلام على كيفي... ياربي معليش عديمة الاحساس بس على نفسي اما على احد غيري لا.. انا اتطنز على البنات العربجيات اللي يرمون الكلام على البنات ولاينتبهون ان هالكلمات تجرح.. صح اني ما قلت لاحد واتطنزت عليهم بنفسي..بس لايكون ربي بلاني.. لا ان شاء الله... وقطعت تفكيرها ...وهي تقول لروحها انا قلت باقطع التفكير بالعواطف لانها ما تجيب الا الهم..وبس افكر باي شئ واشغل نفسي بهالخرابيط..لازم اصير مثل العيال..ما يهمهم أي شئ مو حنا البنات على أي شئ الدمعه تنزل... واحاسيس ومشاعر..وتفكير ..واحبسي روحك بغرفه.. وعواطف..وجروح.. (كلام تقول لروحه وتحاول تصدقه وتنفذه عشان تبعد عن المشاعر والحساسيه المفرطه اللي عندها)
وقامت من سريرها وراحت تدق على صديقتها تعزها مره بس بداخلها كبرياء يمنعها من انها تقول اني مره احبك...وهي واياها مره اكثر من صديقات ويقولون لبعض كل شئ بس هي تخاف تعترف لها عن مقدار معزتها تقوم تجحدها وتتركها او تتكبر عليها صديقتها..وتقول لنفسها الشيطان ما مات..وما ابي الشيطان يكون بيننا.. طلعت من غرفتها ونزلت للصاله... وجت عند التلفون ويوم جت بتدق قالت لها امها....
ام خالد: تبين تكلمين بالتلفون
التفتت عهود لوراها وشافت امها وقالت لها:أيــــه
وراحت بتاخذ التلفون...جت امها واقتربت منها وترددت بالكلام اللي بتقوله بعدين اتكلمت وقالت لها:بصوت حزين ..بصوت امومي خايف من التوقع السئ..بنبره عاطفيه شديده..بنبره اشبه للتوسل اكثر من انه أمـــر: لا تدقيـــــــن
عهود:انتبهت لامها بس حاولت انها ماتبين أي شئ وبداخلها انهار من الاشفاق على امها بس تحاول انها تكسر نظرة الخوف الي بامها ...ووتبعد القلق اللي بامها....
تشجعت وقالت: ليش يمــــه؟تسوي روحها مي داريه وش فيها امها...
ام خالد:نفس النظرات..ونفس النبره.. مازال الخوف يدب بداخلها..مازال القلق معاها.. بس هالمره اقوى..قالت بصوت كله امل ان الكلام اللي تقوله يتحقق: يمكن يدق خالد
عهود بابتسامه خفيفه وتحاول تقوي امها... وبنفسها راحمه مررررررره امها: ما راح يدق
ام خالد بحزن وكانها بهالوقت تبي احد يوقف معاها ويشيل عنها همها ويصبرها باي شئ..يسقي لها بذور الامل بداخلها.. قالت: ليش مايدق؟
عهود: يمه خالد وتعرفينه زيــــــــــــــــن هذا طبعه..تحاول تقوي امها..
ام خالد: ايه بس له اسبوع طالع من البيت ومادق الا مره وحده
عهود: الحمدلله انه دق بعد...يمه لاتحترين خالد هو كذا مايحب احد يخاف عليه او يحتريه... لاتشيلين همه..وبعدين يمه تراه كبير هو مو صغير.. وولد يعني العيال مايحبون احد يسأل عنهم او ينشغل باله عليهم.. وان شاء الله مو صاير له شئ..
ام خالد: كانها تواست من كلام بنتها بس ودها احد يهدي عليها ويطمنها لان بالها مشغول مره عليه وحاسه انه صاير له شئ..ومن يوم ما قالت عهود لامها ان خالد مو جاي البيت وهي تحن فوق روس بناتها عشان يعلموها وش اللي صار.. بس هم انكروا ان فيه أي شئ وقالوا لها تعوذي من ابليس.... وحاولت ابو خالد انه يشوفه يسال عنه بس مو راضي يقول هو رجال..مايصير نسال عنه... بس ماهي مطمئنه ودها لو تشوفه ..لو نظره تحس انه بخير... أي شئ عنه يبشرها انه بخير...
عهود: ها يمه وش قلتي؟
ام خالد: بايش؟
عهود: اقولك ما يخالف اكلم بالتلفون
ام خالد: ايه بس لاتطولين...
عهود: ابشري يمه...واتصلت على صديقتها نوف...
ام خالد ما هي متمطئنه مشت بخطوات ثقيله ببطء وجت بتخرج من الصاله بس ما طاوعها قلبها لان املها كبير بانه يدق.. وعشان جواله طول الوقت مغلق..والا كان باليوم اكثر من مره تدق عليه.. رجعت عند عهود وقالت لها..
عهود يمّه لاتطولين يمكن يدق
عهود ما قدرت ترجع وتعيد نفس الكلام ..مع ان بداخلها حاسه بامها وحاسه بالخوف والقلق الي عايشته امها..واتبي تاكد لامها هالشعور وما تبي تحسس امها بانها منشغل بالها عليه لانها قالت اللي عندها بالاول وماتبي ينعاد هالكلام وبنفس الوقت شفقانه على امها حيـــل..ودها تساعدها باي شئ..
ردت على امها بابتسامه عاديه خاليه من أي تفسير لام خالد: ابشري يمه...
وردت تكلم صديقتها نوف....لانها اتصلت وما مداها تتكلم الا وامها قاطعتها..
عهود: ايه نوف وين وصلنا...
نوف: عهود لايكون امك تبي التلفون
عهود: لا امي ماتبيه..اصلا امي ما تكلم بالتلفون كثير.. واذا دقت تدق على خوالي يوم الجمعه...
نوف:ههههههههه... اشوى.. ايه وصلنا عند سلمان...ما كملتي لي السالفه يوم تحكينها بالجامعه وتجي سيارتي واخرج..
عهود: ايه صح ما كنتي موجوده..وتحمست عهود وهي تحكي لنوف السالفه...اسكتي بس.. لو تدرين ذاك اليوم.. الصراحه قلبي وقف.. قسم بالله احس ان شعري وقف من الخوف
نوف تستهبل: أي شعر
عهود:ههههه..ملزمه تعرفين
نوف: اكيد
عهود: منب قايله..كل شعري وقف...خايفه احد يكشفني اويدخل علي سلمان..انواع الفشايل؟؟ المهم افتح درج تحت سريره.. وشكله درج خااااااااااص.. استغليت الفرصه كلهم مسوين سناعه ورايحين المطبخ..وخلود وليلى جايبين فلم هندي مدري من وين ويشوفونه... تخيلي يعني واحد ماتدرين عنه ولاشئ غاااااااااامض هالسلمان..حتى خواته مايحكوني شئ عنه...ولايسولفون عنه كثير مثل احمد..المهم فتحت الدرج بشويش وطبعا كنت مسكره باب الغرفه ومحد فقدن..على بالهم اني بالملحق افتش ورى العيال..متعودين علي..حتى عيال خالتي لاجيت ضفوا كل اغراضهم اللي بالملحق..يدرون اني اتفقد اماكن العيال..ودايم يتطنزون عليّ بس ما علي منهم..اهم شئ اعرف وش ورى العيال...عاد اول مافتحت الدرج..الاقي اشرطة اغاني بس الغلاف من دون الشريط.. وتجراف لونه احمر.بس قماشه شئئئئئئئئ..مدري وش اسمه بس غالبا بالهدايا اشوفه
>>نوف داخله جو بالسالفه ومتحمسه عل الاخر.. ايه كملي وش شفتي بعد
عهود: وش تقولين انتي...نظري سته على سته ... الحمدلله والشكر...
نوف:عهود والله مني رايقه لمزحك الثقيل تكفين كملي
عهود: اصلا ولا انا رايقه لاني صدق متحمسه بالسالفه
وتكمل.. المهم حاولت افتح التجراف مو راضي ينفتح مثـل الحبال عليه مدري شلون صايره..وعشان كذا مايفتح..وما ابي افتحها بعدين يعرف..حاولت افتحه شوي بس اشوف مكتوب فيه شئ..من هنا من يمين ومن شمال..لو كلمه..بس مرررره ما طلع معاي شئ.. لقيت سديهات واحد مكتوب عليه منوعات وواحد برامج الويندوز وخرابيط الحاسب والباقيات مو مكتوب عليها ولا شئ..بس واحد لقيته باخر الدرج مكتوب عليه(خاص جدا) ياربي مره اللقافه ذابحتني ودي اعرف وش فيه ولاجبت اللاب توب اشوف..واخاف يفقده لو اخذته..وتدرين العيال بهالاغراض مافي احرص منهم..المهم تركته مكانه وقلبي يتقطع حسرة والما ولقافه عشان اعرف وش محتواه... وبعد ين وش تتوقعين لقيـــــــــــــــــت
نوف: وش لقيتي
عهود: توقعي
نوف: مما بالي شئ...ومن الحماس قالت: اليوم عقلي عاطل عن التفكير
عهود: اجل ماينفع اكمل لك السالفه اليوم..اذا عقلك مو موجود...
نوف: تكفين ما اقدر والله من اللقافه ما اقدر انام
عهود: مره مايمديني..جربي ليله بدون نوم..عشان تتفكرين في نعمة النوم..
نوف: بلا بياخه عهود كملي..
عهود: رحمتك والله..بس بكره او بالجامعه ازين اعلمك..لاني كنت ناويه ما اعلمك موليا..بس هونت..
نوف: والله انك بايخه.. من جد يبي من يكفخك.. بس هيّن خليها تجي سوالف مثل كذا انواع النذالة بتشوفينها...
وبعدين كملت بحسرة وطنازة على نفسها: المشكله اني خبله اعلمك بكل السالفه بعدين اتذكر
عهود:هههههههههههههههه... يالله عنوني امي فوق راسي اكلمك بعدين او بالجامعه المحاظره الثانيه ماعندنا شئ اقولك وش لقيت..بس ذكريني..مع السلامه
نوف: مع السلامه..
عهود ما كلمتها امها ولاشئ بس تشوف نظرات امها اللي تقطع القلب ... وامها تعرفها زين ماترجع وتعيد الكلام وبنفسها وودها تتكلم..بس نظراتها تكفي.. من يوم ماشافتها تروح وتجي على الصاله وتناظر عليها انتهت من المكالمه والا لا..عشان كذا انهت المكالمه بسرعه لانها خافت مره على امها..وحالتها ماتسر لاصديق ولا عدو..هذا قلب الام مابيدها شئ..الله يهديك يا خالد تعال وريح امي...
*****************

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:38 AM
عائلة ابو سلمان...
خوال عائلة ابو خالد..
حنان: اكبر وحده بعائلة ابو سلمان.. عمرها 26 سنة ممرضه..بعد الثانوي دخلت كلية التمريض سنتين وكانت متفوقه ولقت تعيين بسرعه..تحب عملها مرّه.. وتشتغل في مستشفى حكومي...ملتزمه مره اكثر وحده من عائلتهم ملتزمه..

سلمان: اكبر ولد عمره 25سنة ..آخر سنه بالجامعه..المفروض انه منتهي من الدراسه بس اهماله رسب سنتين..

احمد: المفروض يكون بثاني جامعه بس اللحين بثالث ثانوي.. السنة الثانيه اللي يعيدها.. عمره 20سنة.. بايع الدنيا ومايهمه شئ اهم شئ وناسته حتى انه اهمل بعض حقوق اهله ..ومتأذين اهله من طناشته الزايده عن اللزوم...

ليلى:بثاني ثانوي..عمرها17 سنة صديقة خلود الروح بالروح..كل اسرارهم عند بعض.. وصديقات كل وحده متعرفه على الثانيه.. وداخلين كلهم قسم ادبي يقولون اسهل ولازم مثل بعض.. بس كل وحد بمدرسه لان كل وحده داخله المدرسه القريبه من بيتها.. يحبون يقعدون الحالهم كثير وبس يسولفون مع بعض ومايخلون بخاطرهم بشئ الا قالوه لبعض..واغراضهم حت المدرسه مثل بعض يشترونها وكل وحده اذا لقت شئ زين اشترت للثانيه..

رانيه:بثاني متوسط هاديه مره وماتسولف كثير..غالبا تكون مستمعه الا اذا احد سألها تجاوب.. واللي بعمرها مبسوطين لانهم لقوا احد يسمع لهم.. عمرها14سنة..

خرج احمد من غرفته وراح لغرفة سلمان دق الباب ويسمع صوت سلمان من الغرفه يقول:ميـــــــــــــن؟
احمد: انا احمد
سلمان:بشر امك..وش تبي؟
احمد:اقول افتح الباب
سلمان:الباب مفتوح
احمد: يمال المنيب قايل وفتح الباب..ولقى سلمان يحوس باحد ادراجه قرب عنده وقال:تبي مساعده حاضرين احنا
سلمان:ابعد راسك هناك..لو تترك اللقافه هذي افضل مساعده... وسكر درجه وراح قعد جمبه على السرير...
احمد:اخوي الكبير وتمون...
سلمان:خير وش ورى هالادب
احمد..بلا مقدمات ولا لف ودوران قال: ابغ فلوس
سلمان:والله اني شاك يا رجال خاف ربك امس معطيك300 ريال
احمد:والله امس العشا علي .. وعبيت بنزين.. وشريت لي طاقيه وتيشرت
سلمان: ماشاء الله مسلسل هندي قلبتها..الكشخه الزايده بطلها .التيشيرتات مليانه بدولابك.. والعشا ماله لزمه انت بطل فزعات وتمسك فلوسك
احمد:يعني..
سلمان:وش قصدك
احمد:بتعطيني والا لا
سلمان:لا
احمد:طيب هالرجه والزحمه اللي سويتها اللحين ليش من الاول قول وخلصنا
سلمان: ابيك تمسك قروشك يا الخبل
احمد ولا كلف نفسه يلتفت له خرج من الغرفه وترك الباب مفتوح عشان ينقهر سلمان ...احمد ولا اهتم بكلام سلمان ولا اثر فيه وعشانه اخذ المصروف الشهري من ابوه يعني لو يموت مايعطيه ابوه الا اذا كان محتاج مره..بس دايم ياخذ من اخوه سلمان واخواته دين وغالبا مايرجع الدين...راح لغرفة اخته حنان.. دق الباب بشويش..
حنان:ادخل..
احمد: السلام عليكم..بابتسامه عريضه...
حنان:وعليكم السلام.. ردت الابتسامه بهدوء... سكرت الكتاب اللي كانت تقراه ونزلت نظراتها اللي كانت عليها...
وناظرت احمد..اللي قال بسرعه..ما في ادخل تفضل
حنان: تفضل..
جلس احمد بالكرسي اللي مقابل حنان وقال ببرود وبلا اهمية او خجل
احمد: بدون مقدمات محتاج فلوس
حنان ابتسمت لاحمد وردت:كم تبي؟
احمد:تعجبيني انتي مو هالبخيل سلمانوه...
حنان:ردت بهدوء:والله انت اللي مسرف..اذا لاقدر الله مابقى لك سلمان والا انا شلون تتعود على المصروف..
احمد:تفائلوا بالخير تجدوه
حنان: لا والله صدق اتكلم ماشاء الله المصروف بالنسبه لك زايد شوي تقدر تدير مصروفك... اما اذا اتعودت على الصرف..ماتقدر تدير فلوسك لو دخلت الجا معه او بعدين اذا توظفت..
احمد: طيب ان شاء الله بس اللحين ابغ فلوس ومستعجل...
حنان:الله يهديك
احمد:آمين
حنان: كم تبغى
احمد:انتي كريمه وانا استاهل
حنان:تكفيك خمسين
احمد:وش تسوي ذي ولا بنزين
حنان:ميه
احمد:ولاميه
حنان: كم؟
احمد:يعني خمسميه..ثلاثميه..حق ثلاث ايام
حنان:ول عليك هذا والوجبات الاساسيه بالبيت ومصاريف الدراسه من ابوي.. عموما انا باعطيك ثلاثميه غيره مافي وخليها لاخر الشهر ترى مافي احد بيعطيك...
احمد:خلاص ان شاء الله بس بسرعه بالله...
حنان:طيب واعطته الفلوس وخرج بسرعه من عندها... بس خرج احمد غير عرف ان اخته صادقه وشديده معاه وامه ماتعطيه لان ابوه قال لامه لاتعطينه ولا شئ الا باذني..وسلمان تهاوش معاه..يعني لازم يهتم ومايصرف يمين وشمال...
احمد ما يهتم بالمصاريف ومن وين وكثير يتسلف من سلمان وحنان واحيان يضطر ويكلم ابوه.. مايهتم بالحياة وبحقوق الاهل..اهم شئ وناسته مع العيال وبس ومرات يسهر لاخر الليل واحيانا اليوم كله ماينشاف..وابوه يكلمه بس مو شديد عليه يكلمه بشويش وبهدوء الين كبر وتعود على هذا الوضع وتعودو اهله عليه..اللي مطايح مقهوره منه صدق وحاسه بالمشكله العميقه اللي طايح فيها احمد هي ليلى بس مي عارفه شلون تكلم امها وابوها ..وحاسه ان حالته زادت الا متى وهو على هالحال متى يعقل..متى يحس بالمسؤلية.. احيانا ترمي عليه كلام ويتهاوشون هي واياه... ويقولها صوتك ما ابي اسمعه..اللقافه بطليها.. وعرفت ان مافيه امل من الكلام معاه.. وهو ولاعبرها ولا اهتم بكلامها ومازال على طيشه وعدم اهتمامه....
************************
اليوم خميس في شقة خالد... قام من النوم وهو وده يرجع ينام مره ثانيه... الاسبوع الي مضى كله يقضي وقته بالنوم ومل من النوم بس هو اللي يبعده عن الحاله اللي هو فيها... صار يتقلب بالسرير يمد لحافه ويغطي اطراف اصابعه اللي كانت باينه وما زال يتقلب بسريره وتذكر انه ما صلى الفجر قام من السرير وهو متعب مره من كثرة النوم ومن كثر انسداحه على السرير... قام هو يتسنّد باطراف السرير وبشويش يقوم .. اول ما قام ظهره اوجعه مره مسك اخر الظهر وعلى اخر الفقرات ضغط بقوه عليها وبدا ياخذ هوا ويكتم نفسه شوي ويرفع جسمه ويوقف باطراف الاصابع بعدين يخرج الهوا ويغمض عيونه بقوه يحس بالالم يخف شوي وهو يتالم مره من اخر ظهره..وتجيه آلآم بظهره بقوه ويحس مثل النغزات الحاده كأنه سكاكين تجي على اخر فقره وورى بعض وبقوه وهو نادر يجيه مثل هالحاله ...فقد توازنه وقعد بطرف السرير وهو متألم حيل من هالنغزات واهاته مكتومه ويتألم بصمت اللي باين انه يتألم هو انه يغمض عيونه بقوه... وانسدح على السرير وصار يشد على نفسه ويحاول ان ظهره يشده معاه بس زاد الالم مرّه وما تحمل هالشد... قام من السرير وهو يالله يالله يرفع نفسه يحس روحه ثقيل مره.. وقف وحاول يخلي ظهره مستقيم..وشوي شوي تحامل على نفسه وعدل ظهره وخلاه مستقيم وبعدين يميل على جنب اليسار شوي شوي وكل مايزيد بالميلة يزيد الالم الف مره عن قبله ويرجع يميل على جهة اليمين ونفس الالم بس اخف مو مثل جهة اليسار.. بدا يحس بالراحه شوي او خف الألم تحامل على نفسه وراح توضى وصلى الفجر... ورجع قعد على المقاعد الارضية اللي بالصالة اسند راسه على ورى وهو مليان هموم وغموم... اما عينه حمره ووضحت التجاعيد اللي فوق وتحت العين وجسمه ضعف عن اول بكثير ما ياكل باليوم الا قليل بس عشان يقدر يروح الدوام... ويحس بصداع نصفي فضيع ووجهه صاير اسمر من قل الاكل...وصاير يشرب ترمسين قهوه عشان يخف الصداع.. تنهد تنهيده كبيره وقويه يبي يخرج منها همه المتجدد يبي يخرج من باله الشئ اللي صار له مع خواته.. المه الجسمي مايهمه كثر المه الروحي ..خواته..السياره..التمشية اللي كان راسم لها انها احلى تمشية..تغير نمط كلامه..ابتسم وضحك معاهم ..وخلاهم يسون شاهي وهم متحمسين وبالنهاية..آآآه من النهاية..ليت الزمن يرجع والغي التمشية مره وحده.. آآآه ليت الآآآآآه تنفع.. طعون بصدري عيّت تموت ..كل ما مر عليها زمن اقول انتهت ماتت..راحت..ترجع اقوى واقوى من كل مره.. رجع بالذاكره لورى..تذكر همه وغمه اللي عيّا يموت.. آخر مره اللي قبل خواته كان مع صديقه اسامه..ما كان يمون عليه وطلب منه انه يوصله لبيته ..واتفجأ من اللي شافه وانصدم وتفهم الوضع بعدين..كانت قويه وما اتوقعت ان بيجي اللي اقوى منها.. آآآآآه ياربي..يارب طلبتك موّتها او موّتني.. يارب ارحمني يارب.. وقويني على المواجهه الصعبه مع خواتي... كانت تبي تخونه دموعه وتنزل بس ماقدرت الا خالد مايقدر ينزل دموعه ..بكل مره يقول انا ضعيف... هالمره قويه وتحاول الدمعه تنزل بس مايقدر الا الدمعه .. دموع الرجال قمة الضعف اذا نزلت.. قمة الهوان..قمة التحطيم العالي اذا نزلت.. آآآآآه... رحمتك ياربي.. وكان بيتصل على امه بس صوته ولا حالته تأهل انه يتصل.. راح شغل قناة المجد وقلب على قناة القرآن ورفع الصوت شوي ..عشان يرتاح نفسيا لانه من كثر التفكير زاد الصداع وزادت نبضات قلبه.. الشيخ:مشاري العفاسي يقرا بتلاوه خاشعه قطعت تفكيره وريحته شوي.. صار يتابع الايات ويتأمل بالايات.. وبدا يحاول يقرا معاه لانه كل شوي ينقطع تفكيره ويجي التفكير المؤلم.. وتبدا الافكار الشينة براسه وتفكيره يتشوش وترجع له الآمه.. و بدا يقرا معاه وبدا يحس بالتحسن.. بدا يحس ان نبضات قلبه هدت..وحس ان الصداع بدا يخف ..زود على صوت التلفزيون...واسند راسه على ورى بس هالمره مرتاح باله.. يحس بالقوه بدت ترجع لعروقه..رجع الدم يمشي بمكانه..حس ان بداخل جسمه كل شئ يتحرك..عاد كل شئ لطبيعته.. صار يقول لروحه لازم انا اتحرك..ارجع مثلهم..انا تعبت وتعب كل عضو معاي وبعدين بفضل الله ارتحت وكل شئ رجع للشئ السابقة الا انا... اللي قدر يسويه بهاللحظه هو اتصاله على امه اللي ماصدقت ان خالد قاعد يكلمها..تسأل عنه وعن صحته ..اتعشيت..اتغديت..ووينك..وشلونك..وعساك مرتاح.. وترجته انه يرد للبيت...خالد انطعن بكل سؤال توجهه له امه..وكل مايحس بنبرة الحزن اللي بامه يزيد المه الاف المرات.. ويوم ترجته..حس بالام وطعون تجمعت عليه..وصار يقوي نفسه ووعدها انه يرجع بس عنده شغلات مهمه ومضغوط بعمله يخلص منها ويرجع.. اتصاله على امه ريحها كثير وفرحت بهالاتصال ويوم وعدها انه يرجع زاد فرحها مره واطمئنت مبدئيا عليه لانها ما راح ترتاح الا اذا شافته... اما خالد كان بالنسبه له استرجاع للالام واسترجاع لهمه.. وغمه اللي معذبه...بعد يا يمه انا معذبك..حتى انتي الغاليه ماسلمتي مني.. لو تدرين فيني كان ماطلبتيني ولاترجيتيني..امي الحنون تعذبت بسببي..ماخليت احد يرتاح..آآآآآآآآآآآآآآه..يارب رحمتك وعفوك يا كريم...خالد وعد امه ولازم يوفي بوعده..يمكن هو مايقدر يرتاح ...بس قام يذكر نفسه انه هو مو مرتاح لا هنا ولا عند امه.. اللي شاغل باله مواجهته مع خواته.. وشلون يرجع عندهم ويسكن معاهم..يارب قويني وخليني امسك اعصابي...وقويني اكثر يارب...

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:42 AM
((الجزء الخامس))

تصلت على صديقتها شيماء.. وهي متحمسه مره مع المباره..وحاسه انها بتطير من الفرحه وفيه نوع من الخوف..احلى يوم عندها اليوم اللي فيه مباره..
لولوه: السلام عليكم
شهد:وعليكم السلام
لولوه عرفت صوت شهد لانها دايم مسنتره عند التلفون ويسمونها سنترال البيت..وقالت:شخبارك شهد؟
شهد:الحمدلله.. شعلومك؟
لولوه:والله الصراحه اخباري اسألي عنها بعد المباره
شهد:هههههههه... اجل مثل شيماء محتاسه اليوم كله ومسويه رجه عشان المباره
لولوه: ايه ترى اليوم عل الكاس مو أي مباره..امممممم وين شيماء...
شهد: ثواني اناديها اوكي...
لولوه: اوكي...
شهد اكبر من شيماء بااولى جامعه راحت لغرفة شيماء اللي مي فاضية قاعده تزين شرايط بغرفتها ابيض وازرق..متيمه بالهلال هالبنت.. دقت شهد على غرفة..شيماء..
شيماءبصوت عالي وبدون نفس قالت: ميـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن؟
شهد: افتحي الباب انا شهد
شيماء:مني فاااااااااااااااضيه كم مره اقول لك
شهد: اوكي باقول للولو منتي فاضيه....
شيماء من سمعت اسم لولو نقزت وفتحت الباب بسرعه وابعدت شهد من طريقها وراحت للمجلس وردت على لولو ونفسها يجي ويروح من الركض
شيماء : الو ..ها ها ها..تلهث بقوه من الجري
لولو: هلا والله .. بشويش من وين جايه لايكون من السطوح..
شيماء: لا والله من غرفتي جايه بس جايه جري
لولو: ههههههههه... بسرعه بعد السلام عليكم وشو شعورك مع اقتراب موعد المباره؟
شيماء:وعليكم السلام..لالالالالالالالالا(شنو شعوري)لالالالالالالا....شئ خيالي ما اقدر اوصفه..احس اني خايفه وفرحانه(ولولو تسمع بانصات)يوووووووووووه وش اقولك اليوم ما قدرت اتغدى يوم قالي بدر لو خسر الهلال وش بتسوين.. صد نفسي عن الاكل..والله احس اني خبله.. بس وش اسوي غصبن عني والله مو بكيفي...وتدرين الوالده انواع التهزيئ..لاني خايفه ومرتبكه وما كملت غدا وقريت كل الجرايد..الرياضيه وكل الرياضه والجرايد الثانيه قسم الرياضه بعد قريته..متوتره لابعد درجه.. ياربي لو تشوفين شكلي انواع الهستره.. قالبه غرفتي ابيض وازرق.. كلها شرايط وقاعده تساعدني الشغاله...وامشي بالبيت واقول( الليله ليلتك يا هلال) المهم احكي لي عن شعورك...
>>ولولو داخله جو مع هالشعور وتسمع بانصات للشعور..
لولو: يوووووووه..اول شئ تلفزيون سلطان مره كبير وهو اللي فيه الحماس اخذت سبير لمفتاح غرفته قاصته للحالات الضروريه لاني داريه انه اذا خرج يقفل الغرفه وراه..المهم اني اشتريت بطاطس ليز حااااار..وبيبسي..وامي هاوشتني لانها منتجات امريكيه..بس مالقيت الا هي..وانا ما اعرف اتفرج الا ومعاي بطاطس عشان يخف التوتر وادخل جو بالمباراه... بس تدرين اللي يقهر وشو؟
شيماء:وشو؟
لولو: اليوم خميس ويوم الي يجون فيه اختي ومرة اخوي..ودي اقترح عليهم يحطونها يوم الجمعه..انواع الطفش مافي شئ جديد..استغفر الله صح يوم فضيل بس مافيه أي شئ
شيماء:أي والله بس انا اقرى روايات يوم الجمعه
لولو: شلون روايات عبير وماشابهها
شيماء: لالالا عبير مره وحده.. لا اختي شروق قالت لي مي زينه ولاتقربين منها
لولو: عشانها وصخه صح
شيماء: غير انها وصخه هذا مفروغ منها.. تقول وحده من صديقاتي كانت مدمنه روايات عبيروكانوا ينصحونها البنات بس هي تقول عادي ما تأثر ومدري وشو؟ المهم يوم انها تزوجت ..كانت تسولف لاختي تقول عجزت اتاقلم مع زوجي..اذا جا موقف او شئ اتذكر بالروايه كيف هو يعامل زوجته وانا شلون...وردة فعله مو مثل ردة فعل ذاك.. والله غصبن عني مو بكيفي كل ما حاولت ابتعد ما اقدر... من جد شئ يخوف..عاد عقب ما قالت لي هالكلام بطططططططططططلت تفكير اصلا فيها
لولو: يــــــوه...لا اجل معك ما اقرى ولا شئ منها وبابطل تفكير حتى انا.....بس وش تقرين احس بملل اذا قريت
شيماء: اول شئ اختاري شئ حلو مو أي كتاب.. بعدين انا منوع اللي تبين.. اقرى لاجاثا كريستي.. ومصطفى لطفي المنفلوطي.. وقماشه العليان...وكتب علم النفس اختي شهد وشروق مدمنين عليها مرررررررره..يقولون تغيرت عادات سلبيه كثيره فينا..وانا الى الان ما قريت منها...
لولو: تصدقين والله حمستيني اجل يوم السبت تجيبي لي أي كتاب منهم..اذا قدرتي طبعا..ورضيت لك الانسه شهد او شروق...
شيماء:هيّـــــن لوما رضت الصرقه بهالحاله جايزه...
لولو: اسسسسسمعي صوت الجماهير بدا عرض المباره...مع السلاااااااااااااامه
شيماء: مع السلااااااااااااامه
وركضوا شيماء ولولو على التلفزيون المباره ما بدت بس من يوم مايجيبوا الصوره هم عند التلفزيون مسنترين....
بدت صافرة بداية المباره..واللي يبدا هو فريق الاتحاد.. وسماح وابوها وامها واخوانها واخواتها كلهم اتحاديين وماتابعين المباره بحماس.. والكل على اعصابهم مسابقه على نهائي..مو أي مباره.. بدا اللعب وبدا الحماس باللعب..وجت هجمه خطيره للهلال محمد الشلهوب عدى من الوسط واعطى الكوره لسامي الجابر على خفيف ومن جهة سامي سدد بسرعه بس حارس الاتحادي صدها..الجمهور صرخ بهالوقت وانطلقت صرخه من بيت لولو وشيماء.. ليش ضاااااااااااااااعت ياربي..وتعالت صرخات وصيحات.. واشتدت المباره والحماس من الطرفين للحصول على الكاس.. والشوارع كلها فاضيه بكل انحاء المملكه..العيال ماليين المقاهي والكازينوهات.. والبقية المتبقية ببيوتهم.. وتجي هجمات خطيره للاتحاد من الجناحين الايسر والايمن بس هم لاعبين الاتحاد يضيعوها..ودفاع الهلال مو مركزين على هجمات الاتحاد... انتهى الشوط الاول على التعادل السلبي للفريقين(صفر_صفر) وبدا التحليل الرياضي يبينون اخطاء الفرقيقن ونقاط الضعف وكل لاعب وآداءه.. بدا الشوط الثاني.. وبدا الحماس بكل مشجع.. وكل واحد على اعصابه لاعبين ومشجعين وجماهير بالمباره والمدربين ولاعبين الاحتياط..كل واحد ناشف يبي يعرف وش النتيجه.. دخل بالدقيقه 75 نواف التمياط والجماهير انواع التصفير والتصفيق والتشجيع.. ويدخل يلعب وبالمقابل دخل حمزه ادريس وتشجيع من الاتحاد وتصفيق وتصفير.. وكالعاده غنوا الاغنيه المعتاده(اوه يا حمزه..اوه يا حمزه) واشتدت المباره وصارت اخطاء اللاعبين كثيره بسبب التوتر.. جت هجمه خطيره للاتحاد من ركلة زاوية وبراس اسامه المولد اللي ماشاء الله راسه غالبا ما يخطا.. وهداااااااااااااااااااف.. طبعا صوت المذيع.. قوووووووووووووووول....قول قول ..وش هالخطاره يا اسامه..هدف ولا اروع في شباك الهلالين... هدف في الدقيقه 80.. وبدا التوتر وتضيع الكور وبدت الكروت الصفرا كالعاده من شدة التوتر.. اما بيت سماح صار رجه وصجه من الحماس والتصفيروانواع الفله عندهم وارسلت رساله على جوال ام لولو اللي طبعا كان مع لولو.. وكانت الرساله(( مهزوووووووومين لا تتابعين المباره)).. انقهرت لولو مره وانشدت اعصابها عل الاخر ...اما شيماء قامت تصيح ما تقدر تكتم دموعها.. شهد تقول شيماء تراها مباره . وتحاول تصبرها بس مافي امل..دموعها تزيد اكثر من كل مره..
شهد: مايصير يا شيماء
شيماء:...............
شهد:شيماء شوفي شوفي هالهجمه...
رفعت راسها شيماء.. على هجمه خطيره للهلال من نواف التمياط يشوتها للشلهوب اللي كان بمنطقة ال18 وركلة قوية منه وتدخل بشباك الاتحاد على الدقيقه85.. قامت تنقز وتصرخ من الفرح وتمسح دموعها اللي مازالت باقيه..
لولو.. نقزت فوق سرير سلطان ونقزت على الارض وتصرخ هدااااااااااف...وتصفر.. ياهووووو ..العن ابو الاهداف.. روح يا الشلهوب الله يسعدك.. وجماهير الهلال صرخت وصار المذيع يالله ينسمع من الصيحة ..الجماهير الهلالية اللي هي اكثر من جماهير الاتحاد لان المباره بالرياض... لولو على طول ارسلت رساله لسماح: ((نامي يا عمري ناااااااااااامي.. اليوم ازرق ناظري للسما...))
سماح انقهرت من لولو ..واهلها كلهم متذمرين من هالمباره...
اشتد اللعب اكثر واكثر وماباقي على المباره الا خمس دقايق..ومايعرفون كم الوقت بدل الضياع.. انطرد بهالمباره من الاتحاد رضا تكر بسبب لعبه الخشن.. و4كروت صفراء للاتحاد..والهلال كرت احمر لباولو ديسلفا اللاعب البرازيلي و3كروت صفراء.. جت هجمه خطيره للاتحاد واللي يلعب محمد نور من الجناح الايمن يشوتها لحمزة ادريس اللي كان عليه رقابه عاليه من الدفاع الهلالي وابعدها فهد المفرج بركلة للوسط للشلهوب.. الشلهوب قام يحاور لاعبين الوسط تعدى من الاول والثاني والثالث يوم عدا منه على جهة اليسار لمرمى الاتحاد يسقط عليه المدافع رضا تكر ويكسره بحركة المقص الحكم طلع كرت احمر لرضا تكر واعترض الجمهور واللاعبين لكن الحكم اصدر الحكم محد يقدر يعترض جا حمزه ادريس ومسك اللاعبين وهداهم وما خلاهم يعصبوا وقال لرضا تكر يوقف قدام الحكم عشان يعطيه الكرت وفعلا وقف واعطاه وخرج برا الملعب وعلى اخر دقيقه من المباراه .. مكان كسر اللاعب محمد الشلهوب اللي طبعا خرج من الملعب وماقدر يكمل المباراه ..لعب الخطأ اللي ارتكبه رضا تكر اللاعب البرازيلي المحترف في صفوف الهلال ..كماتشو.. صفر الحكم ولعب كماتشوا وركز على الزاوية التسعين طبعا الحارس عرف المكان..ولف على الزاوية بس ضربة كماتشوا كانت اسرع واقوى بحكم خبرته بهالضربات.. واعلنوا الهدف.. صرااااااااااااخ وحمااااااااااااااس... لولو قامت تنقز وتصرخ فاااااااااز...سجلللللللللللللللللللل... واااااااااااااااااااااااااااووووووووووووووووو.... وصارت دقايق الوقت الضايع تشوفها وهي واقفه ... دخل سلطان عليها وهي واقفه وشاف شكلها وغرفته اللي صارت شقة عزابية..البطاطس بجهة والبيبسي بجهة والفص فص بجهة... جا عندها
قال:ماشاء الله فاتحه الغرفه...
لولو ولا ردت عليه متحمسه مع المباراه ولا ردت عليه واقتربت من التلفزيون اكثر وهي واقفه...
وقالها: حجيه انتا في مخ كويس وجا قدام التفزيون ووقف ولا هو راضي يبعد..
لولو: وخر عن التلفزيون...
سلطان قام يعاندها ويوقف قدام التلفزيون...ويقول: الحمدلله انا ولد وماتابعت المباراه.. وانتي غلبتي على فارس ولد جارنا...
لولو: بس دقيقه يارب انتهي على خير... يارب... ماترد على سلطان الي قام يغايضها... وجت هجمه خطيرة للاتحاد.. صارت لولو ماسكه المخده وواقفه..وتقول: الدعيع تكفى لا اوصيك اخر دقيقه لاتفشلنا..خليك قدها...
ويسجل الاتحاد هدف على اخر دقيقه ولولو وشيماء يصرخوا لا..حراااااااام على اخر دقيقه ياربي اللحين اشواط اضافيه ولبنتيات...بس طلع الهدف تسلل والغى الحكم الهدف...صارت تنقز يا سلام عليك.. ذا الحكم والا بلاش.. وصفر الحكم معلنا عن نهاية المباراة ونهاية دوري خام الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز... وصراااااخ لولو وصارت تدور ودقت على سماح تبي تغايضها لقت الجوال مقفل.. ارسلت رساله.. ((قلنا لك ناااااامي.. الليله زرقه هاهاهااااااي))... وارسلت لباقي صديقاتها مباركه بمناسبة الفوز.. واتصالات بس بعد ما اعطوا الكاس لفريق الهلال والميديلات الذهبية.. وميته من الفرح...
سلطان: روحي كلمي صديقتك
لولو: اكيد شيماء... وبسرعه راحت ترد عليها وتحليل عن المباراه..وشفتي الشلهوب شكله تعبان.. اما نوااااااااااف ياختي عليه يجنن..وتغزل وهبال وصرقعه ويفكروا بيوم السبت وش يسون.. واتفقوا على شئ..خطيــــــــــــر...
يوم السبت الموعد اوكي
اوكي....
لولوه صح تتابع مباريات بس مستحيل تسمع اغاني تقول احس بشئ يخوف مره واخاف ان ربي يسخط علي..بس تسمعها من البنات وتردد الاغاني معاهم.. ولاتحب لاعب معين وتجمع صوره ومن هالخرابيط ابدا ماتقرب منها تخاف من هالاشياء حدها بس انها تشوف المباراه والتحليل الرياضي ... وشيماء مثلها..بس باقي البنات عادي عندهم....
راحت للمقلط وسلمت عليهم وردوا السلام وكان موجود امها ولطيفه ونهى...
نهى: ها لولو من فاز
ابتسمت لولو وفرحت ان احد معطيها وجه ويتكلم معاها بخصوص المبارايات..
لولو: اكيد الهلال فيه غيره بالسما عالي...
نهى: ماشاء الله مبروك
لولو:الله يبارك فيك... تعجبيني يا نهى انتي اللي فاهمتني...
لطيفه: الله من الملح..اقول لاتنجين علينا تعالي تعشي...
لولو: مالي نفس..
نهى: المفروض تخلصين العشا اليوم من الفرح
لولو:ههههههههههه من قالك اصلا توني اكله ليز كبير كامل ابعد التوتر عني..
ام محمد: ماشاء الله بعد تقولين تعالي يالله تعشي غصبا عنك
لولو: والله مالي نفس بس عشان ام محمد بآكل...
ودخل محمد بهالوقت وابتسم لنهى.. اللي ملكت روحه.. اللي يفقدها على طول.. رجعت له الابتسامه بحياء...
جا محمد وحب راس امه وقالها:شخبارك يمه؟
ام محمد:الحمدلله وينك يا وليدي تعال اتعشى..تعال جمبي اقعد وكل..انتبهت ام محمد للابتسامه المتبادله واشتعلت بقلبها نار الغيره....
ونهى اللي تمنت انه يقعد جمبها وياكل بس ماتقدر تتكلم ... اتعشوا ويوم خلصوا جا محمد وقال لنهى يالله البسي عباتك بنمشي
ام محمد:تو الناس ياوليدي
محمد:تاخرنا يمه.. تامرين شئ
ام محمد:سلامتك يا ولدي
محمد :الله يسلمك والتفت لنهى وقال يالله انا بالسياره...
نهى:ان شاء الله
وراحوا محمد ونهى لبيتهم..وقعدت لطيفه ببيت امها ويجي زوجها بعد صلاة الجمعه وياخذها.. ولولو هي الي استانست مره رغدوه بنت اختها والفوز اجتمعوا مع بعض..مستانسه عل الاخر....

*********************
تتمشى بحوش بيتهم اللي يشرح الصدر.. ثيّل(عشب اخضر صغير) على اطراف جدار الحوش بس المساحه كبيره شوي..في مكان بطرف الحوش فيه ثيل مره كثير.. اكثر منطقة موجود فيها الثيل عشان الواحد اللي يحب يقعد فيها ..ويستمتع بالطبيعه.. فيه جلسات ارضيه والجانب الثاني جلسات على الكراسي.. لفت الحوش حقهم خمس مرات تدور وتجي وفكرها مشغول مره مع مشكلتها.. تحس نفسها مكتومه..مضيق النفس عليها..ودها تستشير احد عنده خبره بس ماتعرف مين..ماتحب تضايق امها لانها تشوف ان امها كبيره بالسن والمفروض نريحها مو نزيدها هموم وغموم... قرت رسايل جوالها مرتين كلها.. قلبت بالارقام واحد واحد.. وصلت عند رقم تحس هو المنقذ الوحيد.. هو الحل الاخير.. تحمست مره لتنفيذ الفكره..ترتبت العمليه اللي بتسويها بكل بساطه..ماحست بصعوبة الحل ابد..كل هالمده وانا افكر واتعب وراسي وتعب وملل من التفكير وبكل بساطه هالحل هذ هو...مو معقولة.. دق جوالها وهي كانت تتأمل الرقم وبالها راح بعيــــــــــــــــد وتخرعت وكان بيطيح الجوال...وردت وهي تضحك..
الجوهره:هلا وغلا...
مشاري: هلا بك..السلام عليك
الجوهره:وعليكم السلام..
مشاري: وش اخبارك؟
الجوهره قعدت على احد الكراسي وهي تقوله:الحمدلله..اخبارك انت؟
مشاري:بخير نسأل عنكم
الجوهره:تسأل عننا شئ طيب انك تسال..وتكلمه بصوت تمثل انها معصبه وتقول:وش هالجحده..مره من زمان عنك..لاتسال لاتتصل ولا حتى رساله احس انك عايش...
مشاري: معليش والله من حقك..انا والله قصرت مره مع الكل..انتي سددي لي الفاتوره وانا اتصل عليك يوميا.. ..
الجوهره:هههههه..لا يقالك العذر فواتير..
مشاري: يالله عاد انتي كريمه وانا استاهل...ماتحبين العفو
الجوهره:امممممممم.... اصلا اتصالك ذا هو العفو..
مشاري: اشوى..طيب جوري انتي اللحين مشغوله...
الجوهره: لا..تامرني شئ
مشاري:لاجوري ابي الصدق
الجوهره:والله فااااااااضيه وقاعده بالحوش اتمشى...
مشاري:طيب تعالي وافتحي باب البيت
الجوهره: احلف عاد..عند الباب انت..
مشاري: ايه عند الباب
الجوهره:..يالله ثواني وافتح الباب ..فمان الله..
مشاري:فمان الكريم...
وفتحت له الباب اول ما دخل طلع راسه وقالها: بوووووم... سلام الله عليكم
الجوهره: عليكم السلام...
وسلموا على بعض ..ويسألون عن الاحوال...
مشاري: يعني ما ادخل..مافيه تفضل..على الباب نتكلم
الجوهره:والله معليش من الفرحه كم عنك يا رجال....
مشاري:هههههههههههه.. الله يسلمك..
الجوهره..تفضل بس تبي بالحوش والا داخل....
مشاري: بعد ايش تفضل..قصدي الحوش اشرح للصدر من البيت..بس ابدخل اسلم على الوالده وناخذها معانا بره...
الجوهره..يالله.. وقاموا يسولفون مع بعض إلين دخلوا البيت....
مشاري فيه شئ من الغموض..لكنه طيب لدرجه مي معقوله ..مايحب المشاكل ولا الزعل.. هادي..وحبيب.. يحب يقعد مع البنات ويسولف معاهم..يحس بروح الدعابة معهم مو مثل العيال اللي هوشه وطقاق ..ويحس ان البنات ارتقوا بكل شئ حتى يوم يتكلم مع البنات ويتكلم مع العيال خصوصا اذا فتح احد المحاور او المواضيع يلاحظ الفرق الكبير بينهم.. من ناحية الثقافه وطريقة الكلام...
مشاري اسمر عيونه واسعه شوي.. شعره قليل شوي مو ناعم بس ابتسامته هي اللي معطيته الوسامه.. بسيط بكل شئ..مايلبس الا اثواب ولانه نحيف مره ..نحفه اللي خلاه يجزم ويصر انه مايلبس جنزات او ترنقات... مشاري يصير اخو الجوهره من الرضاعه..اكبر منها بسنه.. كانوا هم وجيرانهم مره مع بعض واكثر من الاخوان يوم كانوا بالديره..ويوم جابت ام الجوهره الولد اللي قبل الجوهره توفى ورضعت ولد جارتها بعد موافقه من ابو الجوهره ..لان ام مشاري جاها ضعف مره يوم ولدت مشاري ونزل معدل دمها الى 4 .وتعبت مره.. فرضعته... وماشاء الله مازالوا متواصلين ..كلهم نقلوا للمدينه بس مازالوا متواصلين خصوصا مشاري..
دخل مشاري والجوهره ولقوا ام الجوهره قاعده تخيط ثوبها.. جا مشاري وحب على راسها وجت بتقوم ام فيصل بس هو مارضى وسلم عليها وهي قاعده.. راحت الجوهره تزين القهوه.. ركبت الماء على النار..واخذت جوالها واتصلت على فيصل
الجوهره: السلام عليكم..
فيصل:عليكم السلام..
الجوهره: اقول فيصل ترى مشاري عندنا تعال بسرعه ..
فيصل:خلاص شوي وأجي..
الجوهره:لاتتاخر..اخاف يروح ومايتعشى عندنا..
فيصل:ان شاء الله شوي وجاي..
الجوهره:فمان الله..
فيصل:مع السلامه..
وراحت الجوهره عندهم بالصاله وقالت يالله يمه..يالله مشاري..قو للحوش..
ام فيصل:ايه ازين برا...
مشاري: يالله ..قــوه..
وطلعوا بالحوش وقعدوا على الجلسات الارضية..مالها داعي يتقهون وبكراسي..
ام فيصل: وش اخبار دراستك مشاري..مير مره انقطعت عنا..مانشوفك..
الجوهره:ايه عليك فيه يمه..هاوشيه عشان مره ثانيه مايقطع...
مشاري: الله يستر منك يا السوسه ... والله يا يمه اني الفتره الماضيه استلمت شغل وصاير مع الشغل والدراسه مشغول مره وطلبات البيت.. ومشاويرالاهل.. مافي الا انا.. وهذانا ماشايين بالدنيا...
ام فيصل: الله يعينك..واخبار امك..
مشاري:بخير تسلم عليكم..
ام فيصل: الله يسلمها..هي الى الان تشكي رجلها
مشاري:الى الان بس الحمدلله اخف من اول..وكانت تبي تجي بس ماتقدر تمشي زين من رجلها..وقلت لها يوصل سلامك ان شاء الله
ام فيصل :الله يجزاكم خير..اشوى انها ما جات.. دامها تعبانه ازين لها الراحه
مشاري:وحركات الديره مانستها جايبتن تنكة كليجه
ام فيصل:حليلها ..الله يجزاها خير من زمان عن الكليجه
الجوهره:ههههههههه,,,تتطنز على حركات الديره
مشاري:الا والله انها معجبتني واتمنى نرجع مثل اول
ام فيصل: أي والله عادتنا زمان ازين من اللحين.. جارنا اللي جمبنا مانعرف عنه ولاشئ ولو يشب ببيته نار مانعرف..
الجوهره: يمه حنا ماقصرنا نجيهم بس هم مايجونا وسوينا اللي علينا..هم اللي مايبون
ام فيصل: كل شئ تغير مو على الجار...
مشاري:تذكرين يمه سالم اللي موذي الديره
ام فيصل: ايه اذكره مدري الى الان بالديره والا راحوا
مشاري:لا ماراحوا بس عقل ماشاء الله عليه وصار مطوع الديره ومسك المسجد وماشاء الله عليه الله هداه ...
ام فيصل:ماشاء الله وش هالاخبار الزينه
مشاري:لا وبعد عرسه الاربعاء الجاي
ام فيصل:لا اله الا الله.. والله العيال كبروا..على طاري العرس ما دريت يا مشاري وش صار على الجوهره...
الجوهره انقبض قلبه.. تكفين امي لاتتكلمين..ايه امي على عيني وراسي بس ولو انا بنت واستحي.. يمه تكفين..كانت تكلم روحها وتتمنى ان مايصير اللي بالها لكن امها ماتبقي بقلبها شئ...
مشاري:خير يمه..وقام يشد على اعصاب الجوهره
وقال: جوري هاليومين مي عاجبتني اكيد مسويه شئ كذا والا كذا
الجوهره: وانت شدراك اصلا هاليومين منت عندنا والا الطير الاخضر
مشاري: بالضبط الطير الاخضر هو اللي قالي...والتفت على ام فيصل
وقال: سمي يمه بس كنت ابي جوري تعصب شوي...
ام فيصل: الجوهره بارده ماينفع معه شئ..المهم الجوهره....
يوم قالت الجوهره ..وهي تزداد نبضات قلبه ياربي يمه والله مايصير كل شئ تقولينه وكأنه سالفه عاديه..تكفين يمه....بس امها كملت كلامها...
ام فيصل: الجوهره انخطبت
مشاري:ماشاء الله ...على البركه...منهو عريس الغفله
الجوهره:كلن يرى الناس بعين طبعه
مشاري:اححححححلى العروس زعلانه بس ماقلتي لي يمه منو العريس
ام فيصل:ولد عمها
مشاري:ايهم؟
ام فيصل:منصور
مشاري:خلاص حددتوا موعد العرس والخرابيط وتوابعها
ام فيصل: الى الان ما وافقت ولا عطتهم كلمه...
مشاري: افا البنت لولد عمها..ليش تشارونها.خلاص مافيها كلام...
الجوهره:معصبه صدق وموصله حدها مرات ماتناظر فيهم وولاكانها معاهم بس ينرفزها مشاري وتتكلم غصب
قالت: على كيفك انت... عادات الجاهليه نسيناها.... وردت لوضعها اللي انتبه له مشاري..
كملت ام فيصل كلامها بلا انتباه ولا اهتمام للــ الجوهره.. بس هي مدري وش فيها ما ردت على الناس..والله ان منصور ما هنا ازين منه.. اخلاق ودين ومتعلم ووظيفه زينه وبعد ولد عمها..وش ازين من كذا
مشاري يبي يغيض الجوهره ويخليها تفقد اعصابها:أي والله اجتمع الزين على الازين...
الجوهره ماقدرت تتحمل اشتبت بعروقها النار ..احترقت على الاخر..بس مسكت اعصابها وقالت: بس ما راح يلاقي ازين مني لو يلف الدنيا كلها...
مشاري:يا عيني على الثقه..بس مصير البنت لولد عمها..شئتِ ام ابيتِ
الجوهره:والله محد يقدر يغصبني انا بنت صالح مو حيا الله...
مشاري:خخخخخخخخ..وانا ولد حصه..هاهاهاااااااي....
انحرقت الجوهره من داخل ودها تكفخ مشاري او ترمي عليه أي شئ بس اهم شئ تفرغ القهر فيه..عرف وش اللي يضايقني والحين بيمسكها عليّ...
ودخل فيصل بهالاثناء.. جاي ببرموده جنز وبلوزه سوداء..والقبوع قالبه يمشي بعربجه رافع كتوفه ونافخ صدره.. ..يوم دخل فيصل على طول اشرت لمشاري انه مايفتح السيرة عاد هو بدا يستهبل ويسوي روحه مايسمع ويقول لها اقوله ها... اقترب من جلستهم وسلم على مشاري..تواجه هو ومشاري وسلموا على بعض. هي الجوهره انقهرت وما ارتاحت الين قعد فيصل وسكت مشاري وهو مبتسم...وارسلها مسج بعدين افهم وش سالفة العرس... ردت له مسج ..والله انك عارفلي...وسولفوا مع بعض وهم قاعدين بالثيّل وجا مشاري بيروح بس فيصل حلف عليه الا يتعشى.. واستانسوا بهاليلة اللي ماتنسى خصوصا جوهره..فرحت ان هاليوم عدّا على خير..وارتاحت شوي من االتفكير المؤلم بس اقول لمشاري السالفه والا مالي داعي..ياربي وش اسوي.. الله يعين.. ونام مشاري الليله عندهم بعد اصرار من العائلة كلها بس قالهم بكره بامشي بدري..ابو فيصل اللي جا باخر الليل وما انتبه ان مشاري قاعد عندهم..دخل غرفته ونام على طول...
*******************************

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:45 AM
((الجزء السادس))

حاول خالد يوم الخميس يجي لبيت امه بس ما قدر..حالته تحسنت عن اول ومع تغير حالته تغير شكله عن اول... صار احسن بدا السواد اللي تحت عيونه يخف عن اول مو زي قبل كان اسود مره..وتحسن ظهره شوي وصار يقوم بدون صعوبه مثل اول ... قام من نومه وناوي من الليل انه يروح لامه بس مازالت فكرة انه يسكن برا البيت هي اللي راسخه بذهنه وكل ما يتذكر امه يحزن وتبدا الفكره تروح شوي شوي.. راح للثلاجه ويوم جا من عند باب المطبخ ارخى راسه شوي عشان يدخل لانه طويل وبعد باب المطبخ قصير شوي...دخل المطبخ وراح للثلاجه وفتحها واخذ لبن وثلاث حبات تمر وقعد بالصاله.. كان مقفل جواله..فتح جواله ومعاه كوب لبن يشربه..هو حاط خدمة موجود بجواله جته 6رسايل خمس من (خدمة موجود) ووحده رساله عاديه وحده من بيت اهله مرتين دقوا..وحده من جوال عهود..وحده من جوال منصور..وحده من اسامه صديقه.. ورقم يوم شاف الرقم 4مرات يدق عليه... وبعدين قرى الرساله السادسه اللي ماهي من (موجود) الرساله..(اتصل ضروري خالد) بسرعه كمل كوب اللبن اللي بايده.. وتذكر امه بهالوقت ..وكيف انه هو سبب تعبها وقلقها عليه..بعدين يتذكر الرساله..ياربي ايهم اهم.. اكيد حصل شئ..صار صراع بداخله مايعرف لايهم يمشي..مهو ناوي يدق على ذاك الرقم يبغى يروح له شخصيا..وامه هو وعد امه انه يروح لها ويسلم عليها..لبس ثوبه وخرج للصاله واخذ مفاتيحه والمحفظة وشئ اخذه من درجه وحطه بثوبه واسرع ..بس يوم جا بيخرج من الصاله عجز مو قادر يحدد وجهته... امي هي الغلا..هي دنيتي.. شلون ما اروح لها..امي انا وعدتها..اكيد خايفه عليّ وتعد الدقايق والساعات متى اجيها...واتصلت علي من ثلاث ارقام..من قلقها وخوفها..جلس على اقرب مقعد من تفكيره اللي شوش عليه وماصار يعرف شلون يحدد وجهته.. انحاست الافكار براسه.. كانه يدور على خشبه تنقذه من الابحار في التفكير والوقت مو معاه يبي يسرع... بسرعه يوم تذكر شئ ..شئ بباله.. موقف عمره ماينساه..هو اللي ابعده بالابحار في التفكير ويخليه يقرر ويستعجل.. شد على اعصابه وعلى المفتاح الي بيده.. وخرج بسرعه وصار ينزل من الدرج ثلاث ثلاث ونسى المصعد او تناساه لانه يبي يمشي برجلينه عشان يخف التوتر..وشغل السياره واول ما جا بباله انه يكلم امه اتصل على البيت ...
خالد:هلا يمه
ام خالد:هلابك وليدي..وينك..وش اخبارك....
خالد:ارتبك مدري يسلم عليها والا يقولها وش فيه.. واحتاس ويرجع بالذاكره لورى وبسرعه قطع تفكيره وجاه كلام مايدري من وين وقال:يمه عندي شغل مهم اروح اخلصه واجي... ويمكن اتاخر عشان صلاة الجمعه فالاحتمال اني على الغدا اجي..
حس بالارتياح انه لقى عذر وحمد ربه انه لقى اقل شئ حل للحاله اللي هو فيها...
ام خالد: بحزن بس فرحت انه بيجي معليش نصبر..قالت:على راحتك.. بس احتريك على الغدا...
خالد:ابشري ان شاء الله....
وقفل التلفون وهو مو مصدق انه انتهى من احدى المشكلتين اللي شاغله باله.. وتنهد تنهـــــيدة ارتياح ورضا بس طرى عليه الشئ الثاني اللي نغص عليه فرحته اللي ما مداه يفرح بها.. تسارعت معه نبضات قلبه وبدا يضرب الدم بعروقه ويجري..وبدت اعراض القلق والالم بخالد اللي مايخلص من شئ الا يجي الثاني ويرجع لحاله...
ام خالد ارتاحت لان ولدها يجي على الغدا وقومت بناتها عهود وخلود عشان يستعدو معاها قاموا يضحكون عليها..يمه تراه غدا واللحين الصبح خلينا ننام.. من الفرحه ام خالد تسوي كذا وحمدت ربها ان عيونها بتشوف اعز عيالها.. خالد ولدها الكبير.. خالد اللي تشوف بوجه ملامح ابوها..وتحس بالهيبه اذا شافته لانها تتذكر هيبة ابوها كان شديد عليهم..وقوي وله هيبه...خالد نفس جسم ابوه ونفس المشية...ام خالد ما كانت تعرف امها بس ابوها اللي رباها وكانت تشوف فيه الاب والام.. وارتاح قلبها لانها سمعت صوت خالد ويزيد فرحها اكثر انه بيجي...
***********************
بعد ما قامت الجوهره عشان تصلي الفجر ما نامت وقرت سورة الكهف عشان ما تنسى.. وبعدين جت بتحل واجباتها وتذكرت انها امس الخميس بالصبح من الطفش حلت واجباتها وذاكرت موادها..اللي جا ببالها هالوقت انها تفتح النت ..راحت وفتحت النت..وفتحت منتداهم لها فتره طويله عنه بدت تطفش منه وتحس بالكراهية من عقب الرسايل الخاصه من المجروح.. يوم فتحت المنتدى احتارت تسجل دخول او لا.. نزلت للمتواجدين ما لقت الا هي وكم ضيف يعني مافي اعضاء وسجلت دخول... وطبعا طلعت لها هالصفحه مرحبا بعودتك يا عود اذان... وعلى طول لى الرسايل الخاصه لانها كانت12رساله وهي مستانسه من قدي 12رساله يبغالي اطول كل مره وما ادخل عشان تجي هالرسايل.. الرساله الاولى من سوسو(تسال عن الاخبار؟وليش القطعه لا منتدى ولا ماسنجر... وتقولها ترى ادلعكي عشانك ثالث والا بعدين تبدى العقوبات)حليلها سارونه مره دخلت قلبها وحبوبه وماتحب الثقاله والرسميات الزايده ويعننها شديده... وسارونه صريحه مره حتى انها قالت للجوهره عائلتها وعائلة امها..بس الجوهره ما زالت متحفظه باسماء العوائل واسم ابوها...اللي قالته اسمها وبس ..مهما يكن لازم الحرص واجب..ومن خاف سلم..كانت مصره الجوهره على رايها وحتى سارونه عادي عندها وتقول للجوهره كل واحد له رايه واقتناعاته وهذا من حقك..كانت فاتحته كل الرسايل باطار جديد الى ما تكتمل بعدين بتقطع الاتصال لانها ما تبغى تطول.. فتحت الرساله الثانيه اللي استغربت منها لانها عضو ماتعرفه بس شكله جديد وتقول يمكن سجل بفترة انقطاعها..لقته كاتب السلام عليكم..اعذريني على التطفل ولكن اسمك مثل اسم عضوه عندنا بمنتدانا واسلوبك نفس الاسلوب هل انتي هي اولا... ردت عليه وهي مبتسمه..وتقول بنفسها والله يا ناس فاضيه بس تبي ترسل رسايل خاصه...(( وعليكم السلام.. لا مو انا اللي تقصدها وانا بس بذا المنتدى))
وردت لسارونه رساله طويــــــــــله..تشكرها على رسالتها وسؤالها عنها وتسال عن اخبارها وتبشرها عن احوالها وقالت لها انها بذي الفتره الا بعد ثالث ماني داخله..وادعيلـــــــــــــــــــــــي..تكفين....
لقت عضو حط دعايه عن موضوعه..وكم رساله من الادراه والمشرفين واعلان عن مواضيع الاجازه ومسابقتها..و5رسايل من المجروح.... وكل وحده لها عنوان بيت شعر... ارتاحت لانه اكيد اهلها كلهم نايمين يعني محد راح يدخل او يشوفها.. شافت ان الصفحات اكتملت كلها قطعت الاتصال وبدت بتقرا رسايل المجروح..تحس احيانا انه شئ مسلي واحيانا تنتفض من الخوف.. ومازال التضارب في التفكير بداخلها معقوله يعرفني والا طريقه من طرق العيال عشان يجرون البنات ..وتقول لنفسها اللي قاهرني اني مو داجه والا صايعه عشان يبلشني..والا احتك فيه او أي ولد بالمنتدى.. حالي حال نفسي..والله العيال يقهرون مايجون الا للعاقلات يبون يجرونها..ويخربوها.. يقهرون ياربي...بس ما راح اخليه يرتاح..والاولد ويذل نفسه عشان وحده ممكن يحبها مستحيل وبعدين يحبني ليش ..هو شافني والا شاف وحده كانت عاقله بالمنتدى انا ما ارد الا هبال وصرقعه مع الشله... بس باذن الله مايجيني ولايصير اللي باله وما راح اخليه يوصل للي يبيه وابسكر عليه الطريق اللي يبي يوصل له... واشتغلت لمبه صفراء فوق راسها تبين انه فيه فكره جديده..ما ارد عليه ولا باي رساله ولا موضوع ولا استفسار وممكن يجيب اسمي علنا باي موضوع عشان ارد اعرفه واعرف سوالفه بس ولا ارد عليه انقطع ذيك الفتره واسوي روحي مو عارفه عن شئ.. فرحت بهالفكره المجنونه..وبالاذيه اللي طلعت فيها بس هو اللي جابها لروحه موب انا... ويوم جت بتفتح اول رساله وصلها رساله على الجوال.. استغربت مره من الرايق اللي بيرسلها بالصبح ..كان الجوال على السرير راميته.. راحت لسريرهاواخذت الجوال وفتحت الرساله كان المرسل
مش مش) وكاتب (سلام جوري..اذا صحيتي عطيني نغمه) الجوهره تجيها حالات تبي ترفع ضغط اللي قدامهاوجت هالمره على مشاري بترفع ضغطه شوي الجوهره ارسلت له ((واذا ماصحيت)) يوم قرى مشاري الرساله قام يضحك عليها ودق عليها على طول ..شافت الجوهره رقمه اعطته رفض..مشاري انقهر منها.. وارسلها(افا هذا كرم الضيف) انحرجت الجوهره منه بس تعرف مشاري يعرف للي قدامه ويعرف يحرج راحت ارسلت له(تختلف اساليب الناس بكرم ضيوفهم)ضحك مشاري على جوريته يعرفها هي واياه دوم بالعناد ورفعة الضغط.. طنشها مشاري ولا رد عليها..وهي قفلت الكمبيوتر وناويه الليله تتسلى بقراية رسايل المجروح..ابتسمت ونزلت للحوش..مشاري قعد شوي بالحوش يتمشى وفكر انه يرجع لبيته بس انحرج لان ام فيصل ما قامت ومستحي منها انه يروح ولا سلم عليها وحتى ابو فيصل الى الان ما تواجه معاه ولا سلم عليه وجوريته شلون اروح وما اعرف وش مشكلتها..جوريته اللي يرتاح لها ويتكلم معاه بدون تكلف او اصطناع..وكان قبل ما يطلع للحوش ويرسل للجوهره كلم امه واتطمن عليها وسال عن خواته واطمن عليهم انهم بخير.. لانه ما يرتاح اذا نام برا البيت ويعرف اهله مايحبون يضغطون عليه ومايعلمونه باي شئ وكم مره يقولهم قولوا لي اذا صار شئ يقولون له :ان شاء الله بس مايقولون لانهم يرحمونه لانه قايم بكل طلباتهم ويقولون بعد اذا خرج نقوم ننكد عليه خرجاته..راح لشجره وقاعد يدور حولينها..قام رفع ثوبه بطرف افمه وفصخ نعاله وحاول يتسلقها..يحب يطلع الشجر والنخيل لانه تذكره بالديره..وتذكره ايام جمعة الشباب وتحديهم من يطلع اول واحد... وتذكر شجرة الاصدقاء واحد من شباب الحاره مسميها هالاسم وخلاص كلهم عجبهم هالاسم وصاروا مايسمونها الا شجرة الاصدقاء..الشجره اللي يبي يتسلقها كان فيها اغصان قويه شوي مكن الواحد يطلع عليها بس كانت صغيره مو أي احد يتسلقها.. طلع شوي بعدين حس انه بيطيح فرمى نفسه بسرعه على الارض وجا بيطلع مره ثانيه ورفع كم ثوبه وثناه طبقات فوق بعض مسك ثوبه بافمه وحاول يلاقى مكان ثاني يقدر يتسلق فيه بس مايطيح .. الجوهره كانت جايه عنده ومو منتبه لها لانها كانت من وراه جايه اقتربت منه وقالت بوووووووووووم...مسوي فيها طرزان...
مشاري التفت عليها وسوى نفسه انفجع قال:يمه ..بطريقه يتطنز فيها على البنات..
الجوهره عادي عندها تعودت على مشاري وعلى حركاته ودوم يتطنز على البنات ويقول انتو ماتصدقون احد يفجعكم الا صراخ وتهولون الامور ...ضحكت الجوهره وقالت:السلام عليكم
مشاري:وعليكم السلام
الجوهره على طول وبدون مقدمات: يقالك ما تبي ترد على الرساله...
مشاري: ابتسم لها وما رد ونزل ثوبه ولبس نعاله وقعد ينفض اللي بايده من تراب يوم طاح بالارض وقاعد ينفض ثوبه بعد ...
الجوهره ترفع ضغطها برودة مشاري وهو اللي يعرف لها وبنفس الوقت تعزه اكثر من فيصل وتاخذ راحتها معاه مره وتحس بتقارب الافكار او يمكن حسن انصات مشاري ولانه هو بعد يحكي لها اشياء تصير له بعكس فيصل اللي ما يحب الكلام ابدا بجديه بس يفضل اهتماماته واشياءه اللي يحبها اذا احد تكلم عنها هو ينبسط ويسمع له بانصات ويشاركك الحديث..جت جوهره قدام مشاري ونزلت راسها شوي عشان يشوفها وقالت له:ليش ما ترد
مشاري مشي جهة الطاولات والكراسي اللي كانت شوي بعيده ولا كلمها ورح لاحد الكراسي وقعد عليها وقال لها :جوري..
ولا كأنه سمع شئ ولا كأن احد كلمه بكل ببرود ما رد على سؤالها وناداها...
الجوهره اللي ارتفع ضغطها على الاخر من جد ماينفع للبارد الا بارد مثله.. عرفت انه يبي يغايضها لانه تركها ومشي وراح قعد على الكراسي..وبعد يناديني باسمي المفضل... قالت له بدون نفس:نعــــــــم
مشاري:انعم الله عليك..وبكل براءه يقول: تعالي هنا نقعد على الكراسي
الجوهره:احلى تنازلنا وصرنا نقعد على الكراسي...وراحت عنده وجلست على احد الكراسي ولا حظت انه ما حط عينه بعينها من يوم ما جت وزياده يوم قعدت على الكرسي ما ناظر فيها.. وعليه حركه يسويها بفمه ابستامة خداع تعرف جوري ان وراه شئ.. هي حاسه انه فيه شئ ..وانتظرت منه أي كلمه بس ما لقت شئ... بدت هي بالكلام لانها تعرف ان مشاري اذا ما بدا بالكلام على طول ما راح يبدا لو يقعد كم ساعه .. ولانها ترتاح له وتمون عليه فما كان هناك أي صعوبه بالكلام معاه.... واكيد اذا فيه شئ بيقول لها.... وما راح يكذب عليها.
الجوهره:مشاري
مشاري ولا رفع عيونه يناظرها:هلا جوري
الجوهره انتبهت عليه انه ما ناظرها وهي مركزه عيونها عليه:خير وش فيك
مشاري ابتسم ولا ناظر فيهاوقال:انتي اللي وش فيكِ
الجوهره بذهول مصطنع:انا...وقربت الكرسي من الطاوله وحاولت تبين اني منصدمه وماتدري وش يقصد مشاري... وقالت له :ابد ما عندي شئ
مشاري رجع ابتسم ابتسامته المخدوعه اللي تعرفها الجوهره وما فاتت عليها هالابتسامه.... وببرود قال:على مشاري ذا الكلام...
الجوهره تحاول تبين انها عاديه ومافيها أي شئ بس بقلبها صراع داخلي مكتوم ..حاولت تمزح وقالت:عسى ماشر تبي قهوه
مشاري الي بملامح عينه الحاده واتكلم بجديه بالغه.. قال الكلمه وكل مشاعره اخوية صادقه..اخ يبي يريّح اخته من اللي فيها ..
مشاري:اتكلم صدق..
الجوهره خافت شوي من جديته بس ما بينت شئ وحست ان الكلام عن الخطبة بس قامت تسوي روحها انها مي فاهمه شئ وانها ماتعرف عن ايش يتكلم صحيح اني ثقلت عليه بالاستهبال بس الموضوع حساس شوي مو بالسهوله والبساطه اقوله وتحس بصعوبه بالكلام صحيح مشاري اكثر من اخو وتعزه وكم مره شاورته باشياء خاصه بس تحس هالمره فيها صعوبه واحراج ومهما كان ذا ولد واخاف ما يفهم وش اقصد...وكافي همومه ومسؤلياته... وعشان كذا قامت تصرف الموضوع.. كانت منزله راسها والافكار تدور براسها ...
مشاري عرف مقدار الاحراج الي تعاني منه الجوهره وعرف ان فيه شئ كبير براس جوريته ..جوري يعرفها من زمان ويعرف نظراتها وش تفسيرها ..وعايش هو بين بنات يعرف متى يزعلون ومتى ينحرجون.. وهذي خطوبه احنا يا الرجال في مننا ينحرجوا كيف البنات... بس احساسه انها بمشكله وانها كتومه مو أي شئ تقوله وحاس انه ممكن ينفعها بشئ احساسه ذا هو اللي شجعه على الكلام معاها..وانتبه انها راحت بعيد..بعيد مره.. ..وما نسي شكلها امس يوم امها تتكلم حاس بالضيقه اللي هي فيه بس مو عارف وشو الاشكال عندها بهالزواج... مو عارف ليش هالضيق وش سببه... بس الي احتار فيه شلون يبدا بالكلام.. يقولها كذا صريحه بس صعبه ابيها هي تقولها بارتياح مو اجبار..يبيها تتكلم براحه..تنفس بقوه وطلع صوت وهو يتنفس عشان يطلعها من سرحانها شوي ... وقرب كرسيه من الطاولة كثير...مشاري اللي كانت ايدينه على الطاوله بس حاط كفه اليمين فوق اليسار..مد ايده ودق على الطاوله بمكان قريب من الجوهره وقال بصوت هادي...بصوت حنون: جوريتي تكلمي خوذي راحتك..تراني اخوك..وبازعل ان خبيتي عليّ شئ... وبقلبه احساسه اكبر من كذا..مشاري انسان اتربى مع البنات يعرف عنهم كثير ويهتم بالمشاعر ..يعرف انها الوتر الحساس عند كل بنت.. ويعرف انهم اكثر من العيال يشيلون هموم ولا يتكلمون.. حاول يبين نفسه طبيعي لا نظرة اشفاق ولا نظرة جديه عشان جوريته تتكلم براحه..
الجوهره تحس بهالكلمات اللي قالها مشاري انها ابعدت عن طريقها عثرات من القلق والخوق والحياء..ابعدت بعض المخاوف والعقبات اللي كانت حاطتها.. يمكن تقدر تتكلم..يمكن تقدر تقول عن اللي عانــتــه..اللي خايفه منه..اللي احس بضيق اذا بس فكرت فيه.. وبما انه بعيد عنها وما راح تشوفه كثير..يمكن هو اللي اقدر اقوله..بس ترجع وتتراجع عن قرارها وتحس بالصعوبه لان كلامها تحسه خطير وفيه شئ من الصعوبه..كلامها حطت له حل ان مشكلتها مالها حل..هذا اللي ببالها بس لما تتذكر ان ما فيه غيره وانه رجال يعني ممكن بايده الحل.....ممكن يكون بسيط وانتي اللي عجزتي عن التفكير.. جاها التضارب والتصارع الفكري اللي ببالها … ابعدت كل فكره عنها وقالت انا باتكلم واللي بيصير يصير..كل شخص نفس التفكير يجيني..وكل ما اجي باتكلم تجيني نفس الافكار..يمكن مشاري غير..انقهرت من نفسها داخليا وما تدري ان بان على وجهها خارجيا ومشاري اللي كان يراقبها بعيونه بس فضل انه ما يتكلم ويقول لنفسه:انا قلت اللي عندي الباقي عليها هي..
حاولت تتكلم بس تحس بصعوبه بالغه ومع كل كلمه راح تقولها بيزيد احراجها وحيائها.. تخاف انه مايفهمها صح وان الافكار تروح به بعيد.. وبنفس الوقت تبي تحس بالراحه شوي تبي تتكلم..تبي تحكي لاحد عن مشكلتها.... اتخذت قرارها بعد موجه من الافكار...نزلت راسها زياده..ثم ترفعه بس ماتبي تطيح عيونها بعيون مشاري....
مشاري ما ضاعت نظرات الجوهره عنه وكان مراقبها طول الوقت بس يحس انها تبي ترفع عيونها هو ينزل راسه ولا كانه مسوي شئ..مشاري دقيق بنظراته ينتبه لكل شئ... يوم حس انها تبي تقول مشكلتها قالها كم كلمه يمكن تشجعها وتقول اللي عندها...قالها: جوري كل الناس تمر بمشاكل يعني حسبالك اني خالي من أي مشكله...بس كون ان الواحد يكتم مشاكله ويظن انها الحل الوحيد ويخلي احزانه بصدره وبين ضلوعه بقلبه ومايحكي لاحد صعبه. بيموت هالانسان وبيدفن كل شئ فيه..وبيتكون كل حياته كتمان بكتمان والخسران الاول هو نفس الشخص وغيره ما احد بيتضرر..جوريتي مهما كانت المشكله حتى لو كانت من اقرب الناس باذن الله كل مشكله ولها حل..ها جوريتي تخليني اروح لبيتنا وانا ما اتطمئنيت عليك...
الجوهره ما زالت بحالتها ترفع راسها وتنزله مع ان احساس بداخلها بالفرح...شئ فيه اقتراب من الحل..تحس العقد اللي قدامها بدت تنفك وتنحل..بكلامه بدت تحس براحه كبيره كانت فقدتها كل ماتفكر بهالموضوع.. تجرأت وبدت بالكلام ولانه مشاري مو أي احد.. فقالت اللي عندها بدون أي حذف لانها يا تقول مشكلتها بكاملها لان كل شئ مرتبط باللي بعده يا بلاش ما تقول ولا شئ....اخذت تنهيده قبل ما تتكلم واستجمعت قواها كلها وافكارها وما تبي أي لخبطه بالكلام... ابتدت بكلامها بنظرة لمشاري عينها بعينه فتره بعدين رفعت راسها فوق وكان فيه شئ تشوفه
وقالت:بسم الله.. اكيد ان امي قالت لك المشكله بس باختصار..(تحس بالاحراج مع كل كلمه بس خلاص قررت انها تتكلم)امممم ببساطه منصور ولد عمي جا وخطبني من ابوي وابوي اللي اعطاه كلمه وانه فرح ان ولد اخوه هو الي متقدم وامي طارت من الفرح وجت تخبرني... منصور انسان راقي مثقف واثق من نفسه كثير..ابوي دوم يمدحه يقعد معاه كثير بسبب تقارب اعمالهم ..وفيصل بعد يمدحه لي..امه طيبه ما فيها أي شئ حبوبه..حماة ولا احسن ..اخواته عهود وخلود عسولات ..مالهم خص بالمشاكل...مافيه أي شئ ينعاب..(ومشاري يسمع بانصات وما يحاول يناظر فيها كثير لانه فرح انها بدت بالمشكله ويبيها تقول اللي عندها)الجوهره سكتت ماقدرت تكمل كل الشجاعه اللي اول فقدتها تحس بروحها بتطلع بس خلاص ما قدرت تكتم ..كل الفتره الماضيه وهي ساكته والحين جت الفرصه ..جا الحل..لاتتركيه..لا تخلينه قوي روحك وتكلمي.... كملي بس عجزت تناثرت حروفها ما قدرت تكمل كلامها... انحاس كل شئ عندها...لخبطت بالكلام عجزت تجيب السالفه..او سبب المنع....حست انها سخيفه يوم كلمت مشاري بموضوع مثل كذا واستصغرت نفسها انا جوهره اغلط بشئ زي كذا..شيطان يلعب بداخلها يوسوس بها..كانت تبي تقوم وتقوله قفل على الموضوع ولا تتكلم فيه مره ثانيه بس مشاري كان اسرع منها وتدارك الموقف وخاف من انها ما تحكي وش اللي بداخلهاوما درى ان اللي ببالها اكبر من انها بس ماتبي تتكلم ... ومن عرضها للمشكله فهم ان فيصل ما تقدر تكلمه بس ليش ما يدري وان امها وابوها حابين هالرجال ويتمنونه لبنتهم بس هي عندها شئ وهالشئ شكله قوي ومنعها من الموافقه..... قال الحل هو الاسئله عشان استدرجها بالسالفه... قام من الكرسي ووقف بنفس المكان ..جوهره بهالوقت تراجعت عن فكرتها واستغربت ليش الوقفه..فرح مشاري انها استجابت للحركه جلس بسرعه وقرب الكرسي والتفت يمين وشمال..جوهره بدت علامات الذهول..حس ان الارتباك اللي انتبه له بيدين جوريته وعيونها راح وبدت علامات الاستنكار بجوريته..فرح بعد على انه ابعد عنها التوتر واستجابت لحركاته ..مشاري حاول انه ما يناظر فــيها عشان تاخذ راحتها وتتكلم وبنفس الوقت ما يبي احد يجي ويقطع كلامهم وما تقدر تتكلم وبالتلفون اصعب شئ ما تقدر تسولف او انها تصرف السالفه هو الحل الامثل..وبما انهم متواجهين اللحين ..وبدت بعرض المشكله ان شاء الله اخليها تكمل مشكلتها لانها جوريته ذي مثل خواته وما يرضى ان يصير لها شئ وما يقدر يساعدها...
مشاري بدا بسرعه بعد الكم حركه اللي سواها بسؤال مباشر لجوريته من دون لايناظر فيها:شفتي على منصور شئ واهلك مايدرون عنه وهو سبب الرفض؟
الجوهره بسرعه جاوبت:لا ..واستحت ونزلت راسها وبما ان لتوتر اللي فيها راح قالت....: المشكله اكبر من كذا لاني ماشفت عليه ولاشئ ولا فيه سبب يخليني ارفضه...وهذا هو عقدة المشكله
مشاري:اها...وتكلم بجديه... طيب جوريتي اسرديلي مشكلتكِ قبل لاحد يجي ومانقدر نعرف المشكله ولا اعرف شلون احلها لكِ وانا متاكد انك ما قلتي لاحد لاني اعرفك وابو طبيع ماييوز عن طبعه....
ابتسمت الجوهره وفعلا حست ان لو احد من العائلة قام وجا عندهم راح يروح كل فرحها واملها بان المشكله بنتحل..وبتروح السعاده اللي حست فيها قبل شوي..حتى وهي متوتره تحس بخيوط امل تشوفها بس بعيد وباذن الله تقترب...ترددت بكلامها لكنها طردت كل الظنون والشكوك وتكلمت بسرعه قبل لاتسبقها افكارها وظنونها...
الجوهره:مشاري اتمنى انك تفهم مشكلتي الي احيانا احس اني اكبر المواضيع وهي صغيره... احس احيانا باني اخلي من الحبه قبه..ومن الشئ الصغير كبيـــــــر لكن هذي المشكله عجزت احلها وتفكيري صاير متشوش مع هالمشكله وثالث ثانوي بعد احس بانفجر من كثر التفكير..وبنفس الوقت بصراحه انحرج من قول المشكله لاحد ومثلا لو قلت لصديقاتي وش بلاقي من وراهم ابي اقول المشكله لواحد من العائله ويقدر يساعدني مو بس فضفضه لاني ما ابيها تكون فضفضه ابي حل...
مشاري:فاهم عليكِ جوريتي وحاس بالمشكله كملي وباذن الله اساعدكِ....
الجوهره تحب احد يناديها بجوري بس اللي مسكها مشاري والباقي مطنشينها ..تبتسم على كلمة جوري كل ما قالها وتحس بالراحه اكثر كملت جوري كلامها
الجوهره: بصراحه وبدون مقدمات وما ابيك تزعل مني او تفهمني غلط... سلطان ولد خالتي كان متكلم عليه وابوي اعطاه كلمه وكنت يعني موافقه عل ذي الخطبه لان ابوي جاني يوم ان بثاني متوسط وقالي عن سلطان وان ابو سلطان كلمه.. صحيح كنت متخرعه لاني صغيره بس ما عارضت فكرة الخطبة وسكت(بدت علامة الذهول بمشاري وبدا يدخل معاه بدوامة المشكلة وعقدها) وخلاص يعني ان سلطان هو العريس حتى لفتره بسيطه وامي تتطنز عليّ بس اللي اتفاجأت من ابوي ذاك اليوم يدخل عليّ ويقول منصور طلبكِ زوجة له وقام يمدح فيه..ومدري وشو... انا اصبت بحالة طرش مدري وش اللي جاني عجزت اتكلم عجزت ارد عليها..ابوي يحسبني من الاحرج ماني قادره اتكلم وقال لي اسمع ردك بعدين(مشاري يسمع بانصات ويفكر بالحل).. بصراحه مشاري عجزت اتخيل ان هذا يصير عندنا خطبه على خطبه..صحيح ذيك مي رسمي بس برضو عطوا الرجال كلمه...وكنت ماني فاهمه وش يصير الى ذاك اليوم اللي اكتشفت فيه وش السالفه... من اتصال من امي على وحده من صديقاتها وطبعا قالت لها كل شئ والمشكله..اكتشفت ان ابوي ما بغى سلطان ولا عجبه لانه التزم...وابوي ما يحب الملتزمين ويقول اكيد بيعقد بنتي ومدري وشو..يقول بيطلع مثل عمه اللي التزم اكيد وبيكون معقد..ولان منصور موظف خلاص..عجبه وهو من اول مايبي عن طريق خالتي لانه مايحبهم مره واجتمع التزام سلطان وعدم محبة ابوي لهم وجا الرفض والمشكله انه ما خبرهم ولا قالهم ولا شئ بسبب كبره..(وكملت بحزن وقهر)مشاري ابوي متكبر لدرجه مي معقوله والله اني اشوف بعيونه الكبر اذا جا يسلم على خوالي او أي احد ..حتى احيانا عماني..صحيح انه ابوي بس والله شئ يقهر..بدت تجمع الدموع بعيون الجوهره اللي كانت ماسكه دموعها من اول ويوم حست بانها اخذت راحتها وتحكي بدون حواجز وان اللي قدامها يسمع بانصات وباشفاق ويفكر معاها بالحل..نزلت دمعه وتبعتها دمعه وصارت تبكي...جا مشاري ومايبي المشكله تنتهي على دموع من جوريته يبي لها حل...وبنفس الوقت حاس باللي صاير بها ويعرف جوريته ماتبكي على أي شئ... اللي قاله مشاري بهالوقت: جوريتي كملي انا معك...
الجوهره مسحت دموعها بايدها وكانها تنتظر امر من مشاري انه يكمل ..كملت كلامها:المشكله اني ما ودي ارفض ويزعل علي عمي وعياله بصراحه ما هنا ازين منهم وصعبه علي ارفضهم وبنفس الوقت عجزت الاقي سبب اقدر ارفض فيه منصور.... واخذت نفس وكملت... وبنفس الوقت سلطان وش ذنبه نعطيه كلمه هو واهله ..بعدين وش فيهم خوالي.. وليه هالكبر يعني من المنصب اللي جا لابوي... حتى سلطان دخل اصعب قسم ودقيق وماشاء الله متفوق..منصور بواسطة ابوي دخل عمله الي اللحين فيه.. والتزام سلطان المفروض ان ابوي يتعلق به مو يرفضه.. مو كل الملتزمين يكونون مثل اللي قابلهم ابوي..واول ليش يعطيه كلمه وليش يخليني خمس سنوات حاطه ببالي سلطان..ويعيشني على شئ خاطئ وبكل بساطه يبيني اغير مجرى حياتي واقول اتفق معاك يبه صحيح الكلام اللي تقوله وسبب مقنع رفضك لولد خالتي..وانا حاسه ان رفضه غير منطقي..بنفس الوقت قبل التزام سلطان بصراحه كنا نتقابل على الماسنجر وكان بيننا كلام بسيط بس قالي حرام ومدري وشو اقل شئ لو تكون ملكه..وقطعنا العلاقه ببعض وما زالنا ما نتكلم لو ايش ولا توصيل كلام ولا شئ وبصراحه عقب ما التزم بديت اترك الاغاني وخرابيط كثيره كنت طايحه فيها... ومدري ما عمري تخيلت احد بداله ..واهلي هم اللي سوو كذا انا وش ذنبي اعيش على شئ واكون راسمه اشياء بحياتي وبدون مقدمات يقولون خلاص..كان خطأ..كان ماضي يتحكمون بحياة عيالهم على كيفهم..ورجعت تبكي اكثر ونزلت انهار من الدموع وصارت تشهق...(مشاري اللي تفاجا من موقف جوري يوحزن عليها يا حرام كل هذا بقلبك كاتمته..)الجوهره من اول اذا فتحت قلبها وتكلمت تبكي على طول عشان كذا الجوهره ما تحب تفضفض لانها ماتبي احد يشوفها وهي تبكي..سكتت..وخف بكاءها شوي وحست انها تقدر تتكلم وقالت: مشاري هذي مشكلتي بس الله يخليك ماتقول لاحد واعتذر على جرائتي بس مالقيت احد اتكلم معاه او اقوله شئ.. اخاف اهل خالتي تعرف وسلطان وابي انهي الموضوع بسرعه وما ابيهم يعرفون وابوي محرص على امي انها ما تتكلم الا ما تتم الملكه... وبصراحه الي بالماسنجر يوم كنت بثالث متوسط وهو بثالث ثانوي وكلمتين وخرجنا ... وما ادري عنه هو يبيني اللحين والابس كلام مراهقه.. وما ودي اتعلق به وارفض منصور واللي بعده عشانه وانا ما ادري يمكن غيّر كلامه...ويمكن مايبيني يمكن يبي وحده ملتزمه...ويمكن عقب التزمه غير افكاره ..غير اشياء بحياته.. واقول يمكن هو قال مايبيني واهلي ما علموني ...من جد مره محتاره وما ادري وش اسوي...مسحت دموعها..وتنهدت ورفعت راسها وقالت :هذي يا مشاري مشكلتي بصراحه اقول يمكن غير نظرته عقب الالتزام.. ومسحت كم دمعه كانت معلقه على خدها وقالت : ما ودي اكون غثيثه عليك ويكفيك اهلك انك انت اللي متحملهم...
قطع عليها كلامها وقال مشاري: افا جوريتي كل هذا يصير لك ولاتقولين لي ولا تعطيني خبر... عموما حصل خير وانا بدت براسي الافكار تلعب..وبدت خيوط المشكله تنفك بس ابي كم جواب منك لاسئلتي.....ممكن..
الجوهره راحت عنها افكار الحزن اللي هي فيها واتاثرت بكلام مشاري واتحمست معاه وقالت بسرعه: اسئل...ممكن..
مشاري:جوريتي بكل صراحه تجاوبيني وبعض الاسئله ماتزعلين منه لانها باذن الله طريق للحل اوكي
الجوهره:اوكي اسئل...
مشاري:متى اكتشفتي ان ابوك ما يحب خوالك
الجوهره اخذت بخاطرها على هالسؤال لكن حاولت ان مايبان عليها شئ وتتحمل شوي قالت: قبل شهر يمكن يوم كانت امي تكلم وحده من صديقاتها
مشاري:طيب انا اقول يمكن صار شئ لانه اكيد هي صديقتها وقايلت لها من زمان بس اللحين اتوقع فيه شئ وهو سبب الكره هذي اول نقطه...
الجوهره:والله مدري..بس احس الاحتمال ضعيف لان ابوي احسه مو كره قد ماهو كبر..حتى امي يوم كانت تكلم صديقتها ما قالتها بالصريح.. انا احس انه مو كره لكن كبر..ولان خوالي عادي وبسيطين وموناقصهم شئ بس زوج خالتي معودهم على البساطه وعدم الفشخره...
مشاري: شلون زمان كان موافق واللحين رافض... احس فيه شئ..والا انتي مو معاي بهالنقطه...
الجوهره: الا بس تدري انا اقول يمكن زمان قبل لايوقف على رجوله كان طيب ونياتي واللحين يوم هو وعمي ارتفعوا بمراتبهم وولد عمي بعد ارتقى معاهم نفس الشئ وعشان عنده وظيفه..وصارت مبتسمه وهي تقول: ويمكن كان مايقول لامي شئ ووافق عشانها....
مشاري: اها.. طيب اول شئ فكرة ابوك والي حاطته براسك ابعيدها..
حاولت الجوهره تقاطعه وكانها حست انه ما فهمها....
مشاري قالها: جوريتي خليني اكمل اوكي
الجوهره:اسفه والله بس خفت انك مافهمتني
مشاري: ابوكِ ومستحيل يخرب بحياتك شئ او انه يرميكِ لحياه ماهي ملائمه لكِ.. واغلى شئ عند الاب بنته.. ومستحيل وانا بالنيابه عن ابوكِ اقولها مستحيل بس يحس انك ما تبيه وهو يغصبكِ.. ترى ان كنتِ ما تعرفين عن ابوكِ هالشئ.. انتشر بين الناس او الاقارب بالاخص ان ابوكِ مدلعكم على الاخر..ويقولون الا صالح وعياله..يوم كنتو صغار ويوم كبرتو ما زالت هالعباره تتردد على كل لسان... وكونه انه متكبر لا تحطينها ببالك بس الرجال طريقة كلامهم وتصرفاتهم يحسبونها الحريم انه تكبر بالعكس تبين الواحد يمشي وهو يميل يمين وشمال لازم الركازه والثقل ويتكلم بصوت ثقيل..اساليني انا..رجال قدامك.. لازم هالتصرفات ممكن اذا كانت جوا البيت هذي اللي صح ماله داعي بعدين الشباب اللحين شئ واول شئ ثاني.. مثلا احنا نحب الفله والوناسه وزمان عيب عندهم هالحركات بس احنا واول نتفق على ان اللي اكبر مننا ما نحبها منهم هالفله مره والوناسه بالعكس اللي عندنا خطير هو الثقيل الرزه وابتسم وقال اللي جوريتي تقول عنه متكبر(جوهره تندمت من كلامها مره وحست انها غلطت على ابوها كثير وكانت تراقبه وهي كارهته الفتره الماضيه)..كمل مشاري كلامها وقال:اما بالنسبه للشباب مالها داعي الحركات الثقل والركازه واحنا مخربينها مره....
ثانيا:فكرة التزام سلطان ورفض ابوكِ له عشان هالسبب وكلام امك مع صديقتها ما دخلت مزاجي مره لانك انتي بعد ناسيه المكالمه ومنتي متاكده من الكلام زين... والي كنتي حاطه ببالك من افكار عن هالمشكله ان ابوكِ يكره الملتزمين ويكره خوالك فالمكالمه هذي كانت بالنسبه لكِ تأكيد خبر..وانا اعتبرها لخبطة افكار...
ثالثا(والتفت على جهة جوهره من ورى وقال: ) امك جايه عندنا وخلينا نقفل السالفه..ومد لها منديل وقال:وذا منديل بسرعه امسحي اثار السالفه وبعدين نكمل....
ابتسمت الجوهره على مشاري وكانت تناظره وتحس بوجهه الامل اللي بيحل مشكلتها..وبسرعه مسحت عيونها اللي باقي فيها اثار الدموع ... وقال لها: انتظري رساله مني نحدد فيها متى نكمل باقي المشكله اوكي..وقامت الجوهره تحب على راس امها وتصبحها بالخير.... وجا مشاري وحب راسها وقالها خلينا ندخل جوا البيت بدت حرارة الشمس..وما نصبر عن المكيفات..قامت تضحك ام فيصل أي والله انت الصادق اللحين مانعرف الا المكيفات...
ودخلوا داخل وبسرعه راحت الجوهره تمسح دموعها وراحت تزين القهوه والشاهي عشان مع الوقت تروح اثار الدموع ..قام ابو فيصل وسلم على مشاري واتقهوا مع بعض وعرف مشاري ان فيصل من المستحيلات يقوم بدري واستأذن منهم لانه بيروح لاهله واتفهموا اوضاع مشاري... اما جوهره ارتاحت بعد كلامها مع مشاري وتحس بالفرحه اللي كانت محرومه منها كل ما تذكرت مشكلتها...ومشاري ما راح تنساها ذي القعده وكلامه...وبدت تناظر ابوها بنظرة ثانيه ..والله اني ظلمتك يبه... وبدت معاملتها تتغير له عن اول... واول ما خرج مشاري من عندها وهو بالسياره ارسل لها رساله (افص افص الموضوع براسي ومتى ما جا الوقت اتصلت عليكِ) الجوهره ردت عليه (وانا انتظرك على احر من الجمر)

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:49 AM
((الجزء السابع))
قاعد بالسياره وهو خايف من انه يصير شئ مهو زين... ويدعي ربه انه ما يكون الاّ خـــيــــــر.. وحاول يشد على نفسه...خالد وقف عند الاشاره وباله مشغول بالرساله..ان شاء الله خير.. وكان بيقطع الاشاره بس ما استعجل لانه عارف انه اذا استعجل بيفقد راحة البال وراح تأثر على تصرفاته.. ووده يسرع ويوصل هناك بس داري انه بعد السرعه بتجي اشياء ومخاوف كبيره... حاس انه بدا يرتبك وبدت علامات الانفعال وتداركها بسرعه وشغل اذاعة القرآن ويسمع لتلاوة القران من المشايخ..اشتغل اللون الاخضر للاشاره مشي خالد من طرق رئيسية وكان فيه ضجيج مع انه بالصبح لكن الازعاج موجود ...ومحلات كل صاحب محل يفتح محله وصوت مزعج اذا رفع اللوح الحديدي.. ومشى خالد لطرق فرعيه وبدا الازعاج يخف... خرج من الحي الاكثر ازعاج بالمدينه..واتوجه لحي اهدى شوي منه ودخل بشوارع اقل رقي من الحي اللي قبله.. تعدى منه ودخل بحي ضيق مره وشوارعه صغيره ويالله يالله تدخل السياره ..التفت يمين وشمال كل بيت يحس انه بيطيح على الثاني.. جدار كل بيت ماهو مبني على اسس قويه وادوات البناء المستخدمه من النوع الرديئ.. واللي لفت نظره ان باحد هالبيوت لقى دش قائم في بيت جداره مايل.. خرجت من خالد نظرة سخرية بس كانت بتتوجه للبيت واللي فوق لكنها اتوجهت على نفسه وعلى اللي يصير له..حس بالقهر وانتقاص لنفسه.. وبدا شريط الماضي يرجع له كل ما اقترب من المكان.... وقف السياره على جنب ومشي للمكان اللي قاصده لان السياره ما تدخل بذاك المكان...تاكد من قفل السياره ونزل من السياره ومشى بطريقه ..وهو كاتم الامه... وبداخله جروح تتكلم.. يمشي وهو مثقل ومحمل بهموم اكبر من انسان يتحملها.. الحي اللي يمشي فيه مظلم ولافيه انوار او شئ يبين ان فيه حياة.. ونور الشمس هو اللي منور هالحي اما بالليل على اضاءة من القمر اذا اكتمل ....ما يدري وين الحكومه عن هالاحياء.. مازال يمشي وهو خايف من اللي يصير وخايف انه يسرع ويصدم بشئ او يلاقي صفعة تنبهه على حدوث مصيبه اقوى منه ولا يتحملها.. اتجه لطريق ضيق يكفي بس لشخص واحد يمشي منه ومشى الى اخر الطريق وكل ما يحس ان خطواته تقترب يحس بشئ يقوله ارجع وتراجع..بس ما اتجاوب مع الصوت..وتابع مشيه.. وصل لباب حديدي لونه اخضر فاتح واغلب لون البيت راح من كثر التشقق..باب صغير وقبله فيه عتبة للباب.. اخذ نفس بقوه قبل ما يدق الباب ونزل راسه للأرض على طول...وزادت نبضات قلبه لما جا بيدق على الباب...دق الباب للمره الولى وما لقى جواب واستغرب ... دق على الباب مره ثانيه.. وما فتح له الباب..اتاكد انه فيه شئ وتغير لون وجهه وانقلب حاله وصار يدق بقوه.. على امل ان احد يفتح له الباب.. طلع مفتاحه من جيبه ودق بقوه ولا احد يفتح له.. كان بينقز على البيت بس ما قدر خاف انه يتعدى على حرمة اهله ومهما كان مهو بيته...رجع من نفس الطريق الضيق وهو يجري بسرعه وراح لاقرب بيت ودق عليهم الباب وهو مرتجف وخايف انه يصير فيه شئ.. فتح له الباب طفل صغير ساله عن جارهم.. قاله ماتدري عن اللي جمبكم ..وش صار فيه.. قال له الطفل بكل براءه.. :امي تقول ان سيارة الاسعاف اخذت جارنا سعد...انتفض خالد من الكلام اللي قاله هالطفل بس تمالك نفسه وقاله اسأل امك أي مستشفى... وهو كان منزل راسه يناظر بالطفل..رفع راسه لقى اخوه الكبير توه جاي يشوف من عند الباب بسرعه سأله...
خالد: يا الطيب جاركم سعد اخذوه الاسعاف
الرجال: ايه..وتذكر الرجال خالد لانه كم مره يشوفه ... فقال له:انت اللي تقرب له
خالد ما يبي يكثر بالهرج قاله:ايه بس ما تعرف أي مستشفى
الرجال: الظاهر انها اقرب مستشفى لنا او انها الرئيسية اللي بالحي اللي جمبنا لانه ثاني مره يروح لها....
استغرب خالد من كلامه وصار يطالع فيه وهو مو منتبه انه يناظر للرجال.. شلون ثاني مره..يعني كم مره راح...تذكر حالة سعد بسرعه قاله مشكور..واسرع بطريقه للسياره ...يوم وصل لسيارته...بسرعه ركبها وحاول انه يسرع بهالحي الضيق..بس ما قدر غصبا عليه يمشي بشويش..ارتاح لانه طلع من هالحي الضيق وبسرعه اتجه لاقرب مستشفى للحي... ومازالت نبضات قلبه بالتسارع والخوف يزداد كل مايقترب من مكان المستشفى.. ركن السياره بمواقف السيارات وبسرعه كان مسرع بمشيته ودخل على مكتب الاستقبال وسألهم عن اسم المريض
وطوّل الموظف شوي بعدين قال له:الاخ اللي سالت عنه جا ونقلوه للمستشفى الرئيسية اللي جمبنا...
خالد بهالجواب يحس ان حالة سعد خطيرة وشكر الموظف وخرج لموقف السيارات.. وبسرعه ركب سيارته وراح لمقر المستشفى الرئيسي...واتجه لموظف الاستقبال وسأله عن المريض سعد.... الموظف كتب اسمه بالكمبيوتر...وناظر بخالد بعدين سأله وكانت عليه نظرات غريبه....
الموظف:تقرب لها المريض
خالد:ايه..لا..تقريبا
الموظف:شلون؟
خالد:معرفه قديمه...طيب هو موجود هنا...
الموظف:موجود بس
خالد انقبض قلبه وينتظر الكلام اللي بعد (بس) منتظر كلمة قوية.. بيستقبل الصدمه لكن الموظف ما عطاه جواب..ناظر على الموظف وقاله:بس ايش؟
الموظف:الصراحه هو بالعناية المركزه...
خالد:شلون يعني؟ قصدي اقدر اشوفه
الموظف:طبعا لا اللحين مو وقت الزياره
خالد:طيب وين اقدر استفسر عن حالته...
الموظف قال لخالد على المكان اللي يروح له... راح خالد بسرعه عند المكتب ودق الباب واستأذن انه يدخل....
خالد:لو سمحت المريض سعد انت المسؤل عنه
الدكتور: اجلس استريح..ايه انا المسؤل عنه..يقربلك المريض؟
خالد كره هالسؤال من كثر ما ينعاد عليه وقال: معارف..شلون حالته؟
الدكتور:بصراحه حالته خطيرة ومي هينه... وكويس ان اهله جابوه الوقت المناسب واللحين يتلقى العلاج...
خالد حس بثقل بجسمه بس مو وقته يا خالد مو وقته... تحامل على روحه وقال: وش عنده بالضبط يا دكتور
الدكتور:واضح انك تعرفه مره.. بس حالته الى الان ما استقرت وما نعرف وش فيه بالضبط...
خالد:والزياره متى؟
الدكتور:خمس العصر تبدا ونص ساعه بس...
خالد تردد بكلامه بس تشجع وقال:واهل المريض وينهم...
الدكتور:والله ما ادري...
شكر خالد الدكتور وراح من عنده وقال للممرضه الاسم وراحت استراحات النساء بس ما لقت جواب ...رجع خالد لسيارته وصار يلف ويدور بالشوارع يبي يضيع التفكير بسعد... يبي يقلل من قلقه وخوفه المتزايد على سعد..بس يبي يرتاح ويتطمن عليه... قرر خالد انه يروح للمسجد...ويقرا قران ينتظر صلاة الجمعه..وما قدر يلاقي عذر لامه عشان ما يتغدى.. وما زال سابح بافكاره بعيد.. ينتظر الفرج من رب العالمين ..ويدعي ربه انه يكون سعد بخيــــــــــــــــــر...
مازال خالد يقرا قرآن وقرا اول شئ سورة الكهف.. وماكان يرفع راسه ويشوف من اللي يدخل بهالوقت..طول الوقت وهو منزل راسه يقرا..حس بشئ يروح ويجي عليه.. رفع عينه وبفمه قاعد يكمل الآية لقى رجال يناظر فيه.. كمّل الآية خالد وابتسم للرجال ورجع يقرا بس لاحظ ان خيال الرجال ما راح..كمل الآية اللي بعده بعدين سكر القرآن وحط اصباعه على الصفحه اللي كان واصل فيها... والتفت على الرجال وسأله:تامرني شئ يا الطيب؟
الرجال عمره مابين 45وال50 ومافيه شيب يبين انه كبير بس تقاسيم وجهه تبين انه بهالعمر..
الرجال كان متردد بعدين جزم بكلامه وقال:نعرف بعض احنا؟
خالد استغرب وبدا يدقق بملامح الرجال وفعلا الشكل مهو غريب ..خالد :بصراحه ما أدري
الرجال:انت دايم تصلي بهالمسجد
خالد:لا ..بس يمكن هذي ثاني مره...
الرجال:طيب انت تعرف او يقربلك واحد اسمه علي( الــ.....)
خالد:ايه يقربلي من بعيد...
الرجال: (تهلل وجهه وفرح مره).. قال:زين ..تعرف رقمه ؟
خالد:لا والله..بس تامرني شئ..اقوله شئ
الرجال:مايامر عليك عدو..بس لازم اكلمه بموضوع ..(وطلع من جيبه بطاقه)..
الرجال:هذي بطاقتي..فيه كل ارقامي ابغاه يكلمني ضروري وعلى أي رقم..
اخذ خالد البطاقه وهو مستغرب بس مو لازم يعرف السالفه.. ووعده انه يعطيه البطاقه...
الرجال:آسف على ازعاجك بس ادور على هالرجال من زمان...
خالد:حصل خيــــــر...
وسمعوا المؤذن يؤذن لصلاة الجمعه..راح خالد وحط المصحف بمكانه..ورجع لمكانه عشان يصلي...
طلع الشيخ على المنبر وحمد الله تعالى على فضله واحسانه..وحث على الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم...وكانت الخطبه عن الذكر وعن فضله..وتأثيره على الانسان..وبدا بكم ذكر وفضله....ذكر الاستغفار وقال(( قال الله تعالى((فقلت استغفروا ربكم انه كان غفارا*يرسل السماء عليكم مدرار*ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم انهارا*))...فأكثر من الاستغفار لترى الفرج وراحة البال والرزق الحلال والذرية الصالحه والغيث الغزير...((وقال تعالى في كتابه الكريم..اعوذ بالله من الشيطان الرجيم..بسم الله الرحمن الرحيم((وأن استغفروا ربكم ثم توبوا اليه يمتعكم متاعا حسنا الى اجل مسمى ويؤت كل ذي فضل فضله)) وفي الحديث((من اكثر الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا)) وعليك بسيد الاستغفار..((اللهم انت ربي لا اله الا انت خلقتني وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ما صنعت ابوء لك بنعمتك عليّ وابوء بذنبي فاغفر لي فانه لايغفر الذنوب الا انت))..
خالد حس بالراحه من كلام لشيخ ومن هالخطبه ومازال مستمع منصت ويبغا مزيد من هالكلام يبغا يحس بالراحه اكثر..
الشيخ مازال يذكر فضل الذكر وقال((قال سبحانه(الا بذكر الله تطمئن القلوب)وقال(اذكروني اذكركم) وفي الحديث الصحيح(مثل الذي يذكر ربه والذي لايذكر ربه مثل الحي والميت)وفي حديث صحيح(الا اخبركم بأفضل اعمالكم وازكاها عند مليككم وخير لكم من انفاق الذهب والورق وخير لكم من ان تلقوا عدوكم فتضربوا اعناقهم ويضربوا اعناقكم؟)قالوا:بلى يارسول الله..قال:ذكر الله.. وفي حديث صحيح ان رجلا اتى الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:يارسول الله ان شرائع الاسلام قد كثرت علي وانا كبرت فأخبرني بشئ أتشبث به قال: (لايزال لسانك رطبا بذكر الله)..
اللهم صلي وسلم على محمد وعلى آله وصحبه وسلم....
خالد حس بروحه اتغيرت ..اتبدلت..بدا نشاط يسري بداخله..انتعاش بالراحه من الخطبه..وتعاهد بنفسه انه لايزال لسانه رطبا بذكر الله..وانتبه على ذكر الاستغفار وان اللي يكثر منه يجعل له من كل ضيق مخرجا..ومن كل هم فرجا...
خرج من المسجد بعد صلاة الجمعه ...وهو متجه للبيت..ووجهه متهلل..ومبسوط انه لقى شئ يبعد همه..الاستغفار.. ..كان هاليوم الي بيروح فيه البيت حاس انه اصعب يوم..تواجهه مع خواته كان اكبر همه..صار يستغفر ربه..وابعد الوساوس وظنونه اللي كانت تواجهه..راح البيت بغير الوجه اللي خرج منه...
**********************
دخل مشاري للبيت بعد صلاة الجمعه وراح للصاله.. قعد على المقعد المفضل له..نزل الشماغ وحطه على المقعد اللي جمبه وارخى راسه على المقعد شوي بعدين صار يفكر بجوريته... والله الناس تغيرت والعالم مقلوب فوق تحت... وصار يكلم نفسه.. اللحين سلطان وشو سبب رفض ابو فيصل له..معقوله التزامه سبب غير مقنع..بس ظهور منصور بهالوقت يمكن اعجاب ابو فيصل بمنصور وحس ان الاتلتزام سبب ممكن ينرفض فيه..طيب شلون بيواجه ابو سلطان وسلطان.. عشانهم ما عادوا بالخطبه ولا اتكلموافيها..واحتمال ان ابو فيصل حس انه ظلم بنته وشاورها وهي صغيره ..وشاف منصور ناجح قدامه ومابغى يروح من ايده.. وابو فيصل اهم شئ عياله يسوي أي شئ بس عياله يكونون بخير.. بس جوري قالت انها ما حطت ببالها غير سلطان..يعني تحبه..الله يرحم ايام الديره اللي يقول مثل هالكلام ميت مافيها كلام..بعدين قالت ماسنجر..وكلمتين..وشو الماسنجر..اسمع فيه بس ما عمري استخدمته... وتذكر نوره اخته ابلشته تبغى نت وتبي تدخل ماسنجر مثل البنات..وبسرعه ناداها...
مشاري:نـــــــــــــــــــــــــوره
نوره كانت مع امها بتغرف الغدا وسمعته يناديها قالت تبي تكمل غرف وتجيه بس امها ومريم قالوا لها بسرعه روحي كلميه...
نوره:طيب بيموت شوي واجيه وقالت له:طيب مشاري جايه
ام مشاري:يابنت انتي ماتستحين روحي كلميه
نوره:يمه انا وش سويت اللحين باجيه
مريم:هذا اخوكِ اللي...وجت بتكمل كلامها..قاطعتها نوره...
نوره:تراكي ذ1بحتيني اخوكي واخوكي انا انكرت له شئ قلت انه مهو اخونا وما ساعدنا ومتحمل البيت كله ..وتارك كل شئ عشاننا.. خلاص ..باروح له...وتركت اللي بايدها وراحت نوره للصاله عند مشاري
وابتسمت لهابتسامة وحدة مقهورة:تبي شئ..
مشاري:بسم الله وش فيكِ معصبه..تعالي اقعدي
وقعدت نوره عند مشاري وقالت له:سم
مشاري:سم الله عدوك..وش سالفة النت اللي طايحتن بوه وبس تكلميني عنه...
نوره اتحمست مره وفرحت ان احد كلمها بهالموضوع اللي بس تفتحه بس تلاقي الصدود عنها...
. نوره:هذا سلمك الله فيه كل شئ..تعرف وش معنى كل شئ.. مثلا الاستاذه تطلب مننا بحث..احنا نحوس بالكتب وبالمكتبات هم من النت يسوون بحث باسم الموضوع ويلاقونه على طول ومايكتبونه يطبعونه بالطابعه ..وخلطات شعر وخلطات وجه..وتنحيف الجسم واذا تبي تصير دبه
مشاري:انـــــــــا
نوره تضحك عليه:يعني اذا تبي... وفيه كل شئ ...
مشاري ما وصل للي يبيه بس قالها:وفيه اشياء مي كويسه ونشر للصور وبلاوي ومصايب
نوره:صح فيه بس وحده من صديقاتي اهلها ملتزمين تعرف وش سوو؟
مشاري مهتم بالكلام اللي تقوله نوره وقال:وش سوو؟
اخو البنت راح واشترى سيدي مايفتح المواقع اللي مي كويسه...
مشاري:ماشاء الله ..يعني يقدر..
نوره:ايه وبعد تقولي لازم برقم سري وهو كتب رقم طويل وكتبه بورقه وشقق الورقه....
مشاري:ماشاء الله عليهم الله يديمها من نعمه عليهم...
نوره:وشي النعمه النت
مشاري يضحك على نوره وقالها:كلن على هم سرى.. اقصد نعمة الالتزام...
نوره:أي والله..الله يتمم عليهم...
مشاري:اذكر كنتي صاجتنا بشئ بالنت اللي هو الماسنجر..وش سالفته ذا...
نوره:أي عاد الماسنجر انواع الوناسه... يتقابلون البنات ويسولفون ويرسلون لبعض اشياء كثيره...
مشاري:شلون؟
نوره:وحده من البنات كان ولد اختها مسوي حركه تضحك وصورته بعدين حطته بالكمبيوتر وارسلته وكل البنات اللي عندهم نت شافوه ورتهم اياه عن طريق الماسنجر...
مشاري:والله شـــــــــئ...
نوره:يالله نجيبه تكفى...
مشاري:وانتي على طول تبين الشئ... طيب وشلون الماسنجر أي واحد يدخل...
نوره:لاتقولي صديقتي انو لازم تضيفين احد عندك عن طريق الايميل.. وزي الجوال مو الجوال ارقام هذا ايميلات بس بالجوال مثلا واحد اتصل تقدر تكلمه اما بالماسنجر اذا واحد دخل عليك عن طريق الايميل انت بكيفك اذا حطيت موافق تتكلم معاه واذا ما حطيت ما تكلمه....
مشاري:ماشاء الله خبره كامله... بصراحه النت ما يجي منه الا وجع الراس.. واذا قصدك على البحوث انا اروح أي مقهى واجيب لكِ اللي تبغيه....
نوره: تسلم مشاري.. بس تخيل وحده من البنات تقول اختها بالجامعه الاستاذه معطيتهم ايميلها ويرسلون الواجب عن طريقه..ووحده من البنات شاطره تحل الواجب وترسل الواجب للاستاذه وللبنات وهم بس يغيرون الاسم ويرسلون الواجب..والله انواع الوناسه من جد تقنيه حديثه...
مشاري:احلى يا التقنيه والله واتطورنا وصرنا نفهم بهالحركات....
نوره:أي اعجبك انا...
قام يضحك عليها مشاري.. وعرف شلون الماسنجر وطريقته.. ونوره لازم اقنعها بانها تعاف النت..وتكرهه و ما ابي يكون رفض بس...
ودق عليه خويه سالم..واشر لنوره انها ما تتكلم...
مشاري:هلا سالم
......................
مشاري:اليوم والله ما ادري.. جازمين انتم
...........................
مشاري:طيب ارد لك لاني عندي كم شغيله..تبع الوالد واكلمك..
...............................
مشاري:باذن الله
..........................
مشاري:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته...
والتفت على نوره وقالها:وش فيك تاشرين من اول
نوره:اقولك تعال الغدا امي تقول نحتريكِ
مشاري:ان شاء الله....
***************************
كانت خلود تجري ورى منصور تبي تقهره وتقرفه لانها حاطه حنّا على شعرها ومنصور يقرف من شئ اسمه حنا....
خلود:تعال هنا وين رايح...
منصور يمشي بسرعه ويقول لها:بلا قرف ابعدي عني.. قسم بالله لاكفخك..
خلود:بتكفخني وانا بشعري هالحنا... ماتقدر وابشرك ترى انا اللي طابخه الغدا
منصور:وععععععععععععععععععععععع.... من جد انتي اللي مسويته..
خلود:يا حراااااااام اليوم منت متغدي
عهود:تاكل فص فص بالصاله وتنتظر الغدا وتشوف هبالهم الاثنين وقالت لمنصور وهي تضحك على شكله:تصدق الخبله ذي.. هذي اللي تفلح فيه حنا وخلطات وجه..
جت خلود عندها واقتربت منها مره وقالت لها:انا خبله ها....
عهود حتى هي تتقرف من الحنا بس مو مثل منصور اللي مايداني ريحتها ولايقرب منها.... عهود بعدت شوي من خلود وقامت وتستهبل وتناظر بمنصور وتتكلم كويتي:وع وع لاعت تشبدي...
منصور:وش قصدك؟
عهود:سلامتك اقصد منصور ولد جارنا...
خلود قعدت على المقاعد قريب من عهود وقالت:تعبت من الركض... استريح منصور اللحين باغسل شعري..
منصور:بعد ايش.. بالله كيف تستحملين ريحة الحنا والا لونها ما تحسين بشئ من القرف اذا حطيتيها...
خلود:بالعكس والله فوايدها شئ وعشان كذا انا مستمره عليها بعدين لون شعري من الحنا عشان كذا باستمر عليها لاصبغات ولايحزنون....
ودخل خالد بهالوقت.. وناظر فيهم..وكلهم سكتوا عن الهبال اللي هم فيه ومو مصدقين ان خالد جا عندهم..وطايرين من الفرحه... وجت بسرعه عهود عنده.. اول وحده وسلمت عليه وقالت له:وينك يا الدب والله لك وحشه لاعمرك تطلع من البيت.. والربع اللي فوق تراهم يزعلون وفاقدينك.. ابتسم خالد على كلامها وفهم وش تقصد...
وخلود قالت لامها بصوت عااالي يوم ضناتك جا يمه... وطلعت بسرعه للدور الثاني وما سلمت على خالد....
جا منصور بعدها وقال ابعدي من زينك حتى ترحيب ماتعرفين ترحبين...وسلم عليه واخذ خالد معاه على الكراسي...ومشيوا عهود وخالد ومنصور وجلسوا بالصاله..
خالد:وين امي؟
منصور:طاح سوقنا اللحين
خالد ابتسم عليه والا هاذي امه جايه من المطبخ ووجهها منشرح من شوفة ولدها... وجت وسلمت عليه..جا خالد وحب راسها وايدينها....
خالد:استريحي يمه
ام خالد:لا باغرف لك الغدا
عهود:ابغرف لك..يعني احنا ما لنا نصيب من هالغدا....
خالد ابتسم على اهله وحس انه مهما ابتعد شوقه لاهله والقعده بينهم تسوى الدنيا وما فيها....
ام خالد:وانتي ماسلم منك احد حتى خالد...
وصايرين مبتسمين ومبسوطين بجية خالد...
جا ابو خالد وسلم عليه ..تواجه هو وابوه وسلم عليه وحب خشمه وراسه..وراحوا ام خالد وعهود للمطبخ وغرفوا الغدا ونادوهم للمقلط..ويوم جو بياكلون ..انتبه خالد ان خلود ما جت..
خالد:وينها خلود ما جت
منصور:فكه خليها وكل
خالد :ليش؟
منصور:حنه براسها.. ريحتها تصرع
عهود:الظاهر راحت تغسلها لاتخاف عليها القدر مليان امي متوصيه اليوم بالغدا.. اذا خلصت وما لحقت علينا الخير موجود....
خالد:الله يعين اجل سمي يمه..سم يبه....
واتغدو العائله ولحقتهم خلود على اخر الغدا وقعدوا بعدها على الشاي الاخضر الين ما اذن العصر ورجع خالد بعد العصر بالبيت ينتظر موعد المستشفى عشان يروح له....ويتطمن على سعد....ويعرف احواله ومدى درجة الخطورة اللي هو فيه
العائله كلها فرحانه بعودة خالد..ومسروره ان هاللمه اجتمعت مره ثانيه..ومهما كان الواحد لو انه ماله حس بالبيت بس يطلع يحسون بنقص و مايحسون بطعم جمعاتهم.. خالد ما زالت اثار الصدمه والحادث اللي صار قدامه وخواته يوم كانوا معاه باقيه فيه بس من سالفة سعد انشغل بها وكان سعد هو محل تفكيره.. اما عهود وخلود اللي ميتين من الوناسه انه رجع وهم داريين عن السالفه اللي صارت له معاهم ذاك اليوم انه مايبي احد يدري وماخبروا ولا احد..حتى منصور ما قالوا له..اتفقوا على كذا ويوم دخل عليهم ما هي واسعتهم الدنيا من الوناسه بس خلود لانها كانت حاطه حنا ماتبي تزعج خالد بريحتها وماتدري هو مثل منصور مايحبها والا لا..
ابو خالد:اقول خالد
خالد نزل البياله اللي من يده وقال:سم يبه
ابو خالد:ابو حاتم ما زال ماسك شركتكم..
خالد وهو يتكلم بدا على وجهه الانفعال من سيرة ابو حاتم:الله يقلع ابليسه.. الى الان ماسكها..محد سلم منه...
ابو خالد:ها وش مسوي لكم؟
خالد: آخر لعبه بالناس حاط علينا رئيس كلنا يالموظفين شهادتنا اعلى منه..وازيدك من الشعر بيت احنا اللي ندربه..مو فاهم بالشغل..
ابو خالد:الله لايبارك بالعدو..شكله عنده واسطة قوية والا اصلا وظيفته الثانيه تمنعه من هالوظيفة..
خالد:كلنا داريين وحتى هو يقولها صريحه..لا وموظف كل عايلته..
ابو خالد:لازم عشان السم ما ينقطع
ام خالد:والله تكلمتوا بالرجال وهو لادرى عنكم ولا شئ..وكسبتوا ذنوب من وراه
ابو خالد:أي والله..استغفر الله ..
خالد:استغفر الله العظيم.. استغفر الله العظيم... والتفت على عايلته وتكلم بثقه وبتوجيه لهم عشان يسمعونه....
خالد: اليوم صليت الجمعه بمسجد ماشاء الله شيخهم عليه القاء واسلوب يجذب الواحد غصبن عنه...والله خطبته مره حلوه...
عهود:ماشاء الله عن ايش الخطبه؟
خالد:عن الذكر وفضله واكثر شئ اتكلم عن الاستغفار...وقالهم عن الخطبة..
منصور معاه كم جريدة يتصفحها ..راح معاه ابو خالد وصار يتصفح اما خالد ما يحب الجرايد مره..صار يسولف مع امه وخواته..وكانت خلود هي اللي تتكلم...
خلود:والله ببيت خالتي ام سلمان..حاطين كنب بالصاله مره خطير.. لونه حلو وشكله جنان.. شفتيه ياعهود
عهود:أي والله خطير.. وللناس اللي تتفرج تلفزيونات انواع الهيصه..يعني ماينفع بمكان ثاني...لو نجيب مثله بالصالة والله شــــــــــــــــــــــئ
ام خالد:ماشاء الله غيروا كنبهم الاول
خلود:أي يمه غيروه... وانتبهت على خالد انه مو معاهم
وسألته:خالد وش فيك
خالد:ادور على بطاقه مدري وينها ...
خلود:من متى عندك البطاقه؟
خالد:اليوم بصلاة الجمعه اعطاني اياها رجال...
عهود:طيب دوّرت بجيوبك كلها
خالد:بكل مكان دورتها
عهود:طيب البطاقه مهمه ...
خالد:تقريبا ...باروح ادورها بالسياره...وراح السياره وفتح كل ادراج السياره وحتى الشنطه فتحها.ورجع البيت...
خلود:ما طولت شكلك لقيتها..
خالد مبتسم وجا عندهم وقعد معاهم وقال:وانتي الصادقه تذكرت وين حطيتها؟
خلود:وين؟
خالد:بالمصحف يوم كنت بالمسجد حطيتها على الصفحه واذن ورجعت المصحف والبطاقه بداخلها...
عهود:يا الله لاتكون مهمه
خالد:والله مدري بس جا عندي رجال وقال يبي علي جارنا وانه بينهم موضوع وعطاني بطاقته وقال ضروري توصله...
خلود:وش بتسوي اللحين؟
خالد:ولاشئ..
عهود:كيف ولاشئ..افرض انه بينهم شئ مره خطيـــــــــــر..او سالفه قديمه او شئ من كذا...
خالد:عاد بدت عهود بالافتراضات..قايل لك من زمان تكبير المواضيع ما احبه.. اشوف له صرفه ان شاء الله...
عهود:اقل شئ كلم عامل المسجد واعطيه لو عشر ريال عشان يجيب لك البطاقه
خالد:عشر ريال عشان بطاقه وماهي لي..
عهود:اجل وش بتسوي...
خالد:ولا شئ
عهود:والله
خالد:تبين اقولك وش اسوي
عهود:ايه
خالد:بكل بساطه الجمعه اللي بعدها ابصلي بنفس المكان وبلاقي الرجال لانه ما دق عليه علي..وبيستفسر... وانحلت المشكله بدون عشر ريال وبدون تكبير سوالف..
عهود:والله غلبتني.. من جد مخ نظيف..
وناظر خالد بساعة الصاله الي قدامه ولقاها خمس وربع..وقال:تاخرت يالله يمه انا ابخرج تبين اجيب لك شئ على طريقي....
ام خالد:لا سلامتك بس وين رايح؟
خالد:عندي موعد مهم الحين باروح له وارجع...
ام خالد:الله يحفظك...
وخرج من البيت مسرع رايح لسيارته...وشغل سيارته وبسرعه على المستشفى خايف انه يخلص موعد الزيارة....عشر دقايق عشان خالد يوصل للمستشفى اذا كان الطريق مو زحمه بس مشكلة ان المستشفى هو نفس طريق سوق يوم الجمعه واغلب الناس تمشي من هالطريق...اسرع خالد بالسياره يبي يوصل مو بس عشان يشوف سعد ويتطمن عليه ..يبي يكلمه بشئ مهم...وقف عند الاشاره ويوم ناظر والا باقي اشارتين بعدين تجي الاشاره عندهم..قطع الاشاره بسرعة...وكل ما ناظر بالساعة اللي قدامه بالسيارة يزيد من سرعة السيارة...وصل للمستشفى وناظر الساعه والا هي خمس ونص..دخل بسرعه والزوار كلهم خارجين من المستشفى الا خالد وكم شخص كانوا داخلين معاه... انتبه له موظف الاستقبال وصار يتكلم بصوت عالي مع اللي جمبه ....
الموظف:مو موعد الزيارة انتهى
الموظف الثاني :الا انتهى..
جاهم خالد وهو مو فاضي يتخانق معاهم وبنفسه يقول:ما انتهوا البزران الا الآن...
خالد:وين مدخل الطوارئ الثاني
الموظف:خلاص سكرنا الباب مافي زياره الا بكره
خالد:اقول وين الباب الثاني
الموظف الثاني:معليش هذي هي القوانين
خالد يتكلم باستهتار ويناظر بموظفين الاستقبال:اذا احد سألكم عن سؤال جابوا على نفس السؤال...
ولقى عامل نظافه وسأله عن الباب الثاني وراح له بسرعه...والموظفين ما زالت عيونهم تراقبه....
وصل خالد لباب الطوارئ..ولقى واحد عنده...الموظف اول ما شاف خالد وهو جاي مسرع وقف على طول...
خالد:لو سمحت بس ابي اشوف مريض
الموظف:السموحه يا اخوي بس هذا ممنوع
خالد:هذا المريض ما له احد ولازم اشوفه..اسال عن احواله..اهله محتاجين شئ او لا...هو يمكن بيوصيني بشئ...
الموظف تفهم على خالد وعرف مقدار الوضع الحرج اللي بهالرجال..سواء بحالته الصحية او العامة...
الموظف:شف يا خوي ترى هذا ممنوع بس ادخل انت بسرعه ولاتطول عشان محد يشوفك...
خالد:الله يجزاك خير..وجا بيدخل داخل ويشوف سعد ويتطمن عليه..وصار مرتاح لان هالموظف تعاون معه...مع ان خالد ما يدري وينه ولا أي سرير هو فيه بس اهم شئ يدخل بالمكان اللي هو فيه سعد
الموظف:بس وش اسم المريض؟
خالد:سعد محمد
الموظف:تلاقي ثاني سرير مع المدخل الرابع...
خالد:الله يجزاك خير ودخل بسرعه..ولازم يدخل من المدخل الثالث عشان يوصل للرابع...شاف واحد ملفوف عليه الشاش من كل مكان حتى وجهه وعين يشوفها والثانيه محطوط عليها مثل اللصقات فوق بعضها..تقزز من الشكل اللي قدامه وبداخله يقول:الحمدلله الذي عافانا مما ابتلاهم به وفضلنا على كثير من عباده تفضيلا كثيرا...ويدعي لهم..ويشوف اطفال واحد مكسوره رجله.. والثاني بغيبوبه له كم من يوم... وكثير يصد عينه ما يبي يشوف المناظر المؤلمه..وراح لسرير سعد.. واول ما جا عنده سكر الستاره حوالينه عشان محد ينتبه له...
خالد:السلام عليكم
سعد:.................
خالد:لا بأس طهور ان شاء الله...
سعد:...............
خالد: مو مسموح لي اني اطول لان الوقت خلّص وانا ما ادري وقالوا لي بس شوي ..وجيت ابي اشوفك...
سعد مبتسم ويهز راسه لخالد...
وجت الممرضه واستغربت ان هالستاره مقفله..وفتحتها وشافت خالد وانصدمت وقالت:يالله موعد زياره كلاص ما في تقأد.. يالله اخرج سورأه.. بعدين مدير يكلم انتا ما يأرف يستقل..
خالد:خلاص اللحين باطلع
الممرضه:كلوا كلام انتا سأودي اللهين يطلع انتا مافي يطلع..هزا طوارئ لازم ما يقأد مره كتير ما في كلام مأ مريض..
خالد عصب على الممرضه ورفع صوته:قلنا خلاص يالله روحي وانا ابخرج
الممرضه:كلاص انا في استنا برى..
خالد يقول بنفسه :ياذي النشبه وما كلمها بسرعه سكر الستاره من الجهه اللي جمبها وهي خرجت وسكر الستاره الي جهتها....
اقترب خالد من راس سعد وقال له:ان شاء الله تقوم بالسلامه بس توصيني على شئ؟....او فيه شئ بتقوله.. واقترب منه ورفع الكمامه الي على فمه عشان يتكلم...
سعد يتكلم بصعوبه بالغه وكلامه مو مفهوم بس خالد تعود على كلامه وصار يفهمه...
اللي قاله سعد:انا راضي عنك يا خالد وعن لؤي.. وبدا يضيق نفسه..
رجع خالد الكمامه..ورفع راسه شوي..وقعد دقيقه عشان ياخذ نفس سعد..ورجع نزل راسه واقترب من سعد عشان يسمع صوته ..وتوصي على شئ ثاني يا عم؟ ورفع المكامه...
سعد:لمياء ...لمياء.. مالها احد...وضاق تنفسه مره ثانيه واضطر خالد انه يرجع الكمامه.. قاعد يكلم نفسه:ياربي وش فيها لمياء.. وما اقدر ارفعها مره ثانيه.. شكله محتاج اكسجين كثير...ودخلت الممرضه:بسررررررررأه في دكتور يجي هنا..
خالد:بسرعه حاول يخرج من المكان وقال :ان شاء الله بكره اشوفه...وجا بيخرج من المدخل الرابع ويدخل بالثالث عشان يخرج من الطوارئ والا هذا فريق من الاطباء والممرضين ويسمع واحد من الدكاتره يقول:المريض سعد محمد
الطبيب الثاني:اللحين ارتفع المعدل..وصاروا يتكلمون بالانقليزي بعدين..
خالد ما يقدر يقعد بالمكان لانه ممنوع وراح يضر موظفين بسببه ويمكن يصير فصل... خرج خفيه من المكان وراح لمقاعد الاستقبال بينتظر خروج الدكتور عشان يطمئن على حالة سعد... وهو خايف لايكون عشاني رفعة الكمامات صار له شئ...قعد على احد الكراسي وكان المكان مليان من الناس والزائرين وما زالت صورة المرضى اللي شافهم خالد بالطوارئ بعيونه معلقه ما راحت عن باله... بسرعه قبل لايفقد اعصابه بيشغل نفسه باي شئ..تذكر سعد يوم ذكر لمياء وعرف ان سعد يقصد انه يوصيه على بنته لمياء... لمياء بدا يتردد هالاسم بباله...خالد صار يكلم نفسه:بما ان الدكتور مشغول اللحين ليش ما اتطمن على لمياء؟وبسرعه فتح جواله ودق الرقم لانه حافظه وينتظر لمياء ترد..
لمياء:نعم
خالد:السلام عليكم
لمياء:وعليكم السلام
خالد:وش احوالك؟
لمياء:بسرعه اتكلمت ومن صوتها واضح انها متلهفه على ابوها وقالت:وش اخبار الوالد؟شفته..بخير..(تدري ان خالد يوميا يجي عند سعد)
خالد انصدم ومتوقع انها توها خرجت من عنده وقال لها:ما زرتيه
لمياء:ازوره وين؟
خالد ما يدري يخبرها والا لا..لانه انصدم انها مي داريه وبنفس الوقت ابوها لازم تدري به...تشجع وقال: بالمستشفى
لمياء:ما خرج منها
خالد:لا
لمياء:طيب وش اخباره؟هو خرج من المستشفى ورجع لها مره ثانيه يعني..
خالد حس بحدة التوتر اللي لمياء فيها..ومن حقها لانه هو الي بقى لها وهو سندها بعد الله.. قالها يبي يشجعها ويقويها:لا بخير..والحمدلله حالته متحسنه عن اول
لمياء:ليش وش فيه اول؟
خالد ما قدر يملك روحه وفقد الصبر اللي كان كاتمه بجملة لمياء الاخيرة وقال لها: وينك انتي يوم اخذوه للمستشفى؟
لمياء وكانها تنتظر منه السؤال وقالت له على طول:دقيت عليك يوم تعب ابوي وطاح علي وما عطيتني رد وكلمت عمي سعيد اخذني لبيته وقالوا لي ان ابوي صرفوه له حبوب صداع وخرج وقالوا لي نامي اليوم عندنا....
خالد تندم على حدته بالكلام وبنفس الوقت هو متفاجأ شلون ماتدري وكان متوقع انه يشوفها عند ابوها...
خالد:وشلون مانتي جايه تشوفين ابوكِ؟
لمياء:مدري عن عمي اكلمه..
خالد:لا كلميه لانه اليوم قال اسمك وشكله يبي يشوفك..
لمياء:والله (وسكتوا فتره بعدين انتبهت لمياء واستحت على اللي صار منها وانها سكتت)وقالت:الله يجزاك خير وما تقصر خالد..
خالد:واياك..بس موعد الزيارة تبدا الساعه خمس.. اذا مافي احد يجيبك دقي علي.. آخذكِ مع فراس..
لمياء:ماتقصر..الله يجزاك خير.لاتعب نفسك ان شاء الله اروح مع احد عيال عمي..
خالد:فمان الله..
لمياء:مع السلامه..
بعد ما انهى المكالمه خالد راح يسأل الدكتور عن حالة سعد بس الدكتور المسؤل عن المريض سعد مشغول وعنده حالات خطيرة ما يقدر يكلمه..راح للمرضه وسالها عن حالة سعد
خالد:لو سمحتي ممكن اسأل عن مريض وحالته؟
الممرضه كانت سعوديه ومتـنـقـبه وردت عليه بكل ادب وهي تناظر بالملفات اللي معاها:وش اسم المريض؟
خالد صار يناظر بالمكتب ..انتبه لادبها وانها ما ناظرت فيه بكل جرآءة...
خالد:سعد محمد
الممرضه :يقربلك
خالد:تقريبا
الممرضه:بصراحه اخ...وسكتت وبسرعه تداركت الموقف وهي ما زالت تناظر بالملفات...وقالت:بصراحه اخوي حالته شوي صعبه...
خالد:ليش وش فيه؟
الممرضه:لاتخاف..ان شاء الله بيكون بخير دامه عندنا..شوي ضيق تنفس.. واعراض غريبه وشكلها تتعلق بشئ سابق..مرض او حاله خطيرة مرت عليه.. ونزلت الملفات ومسكت قلم على المكتب وقالت:تعرف عنه شئ..او المستشفى اللي يراجعها قبل؟
خالد خاف مره على سعد وانه يصير له شئ ..وارتبك وصاير يلخبط بالكلام.. وقال يوم سالته الدكتوره:ايه..قصدي لا.. احححم اححم بصراحه انا اعرف مستشفى كان يروح لها .. هم صارفي له دواء وهو يراجعهم كل شهرين عشان يشوفون حالته استقرت او لا ويعرفون يحتاج زيادة بالجرعة او تقل الجرعة...
الممرضه:معلومات قيمة لو سمحت عطنا اسم المستشفى ورقم جوالك فيما لو احتجنا أي استفسار...
خالد:ان شاء الله... ولقى قلم بجيبه بس مالقى ورقة..صار يناظر بالمكتب وهو ساكت
الممرضه:تدور على شئ
خالد:لو سمحتي فيه ورقة
الممرضة:اكيد وكان على المكتب علبة صغيرة حاطة داخله هالدفتر الصغير ..واخذت الدفتر ...
مد خالد ايده بياخذ الدفتر..بس هي حطت الدفتر بطرف المكتب...
استحى خالد من الموقف ... وبسرعه كتب الرقم وسوى روحه انه ما شاف شئ... وبسرعه خرج من الغرفه اللي فيها الممرضه..وخرج من المستشفى اللي هو فيه.. صار يفكر باللي صار معاه... لمياء وعمها وعيالهم..سعد وحالته المرضية.. والممرضة واحترامها وادبها...وصل البيت وقابل خلود..
خالد:خلود تكفين لاتقوموني ابغ انام احس اني تعبان
خلود:عسى ما شر
خالد:لا بس ابي انام ..محتاج نوم.. واخاف بكره ما اقوم للدوام بدري..مروا علي قبل لاتروحون مدارسكم
خلود:ان شاء الله..
ودخل خالد ينام..وهو تعبان صدق..واخذ له حبتين اكسترا لانه يبي ينام ويعرف الصداع يشتغل مع التعب وما يخليه ينام....
********************************

***********************
لولوه:عبدالله بلا غثا روح عني...
عبدالله:ليش غرفتك مي مرتبه
لولوه:مو شغلك
عبدالله:مو شغلي والا مو عملي
لولوه تضحك باستهتار:هي هي هي ما تعرف تنكت..
عبدالله:تنكت والا تضحك
لولو:ياربييييييييييييي... عبدالله انقلع برى الغرفه
عبدالله:برى والا جوا
لولو:هاهاهاهاي..دمك ثقيل
عبدالله:متى بتنامين؟
لولو:مالك دخل
عبدالله:دخل والا راتب
لولو:ياربييييييييييي...عبود انقلع
عبالله:لاتقولين عبود انا مو بزر
لولو:عشتوا..بزران اخر زمن
عبدالله عصب وصرخ بوجهها:اقولك مني بزر
لولو عرفت نقطة الضعف :بزر ونص
عبدالله صرخ بقوه وهو مقهور من لولو:ماني بزر
لولو:طيب دام منت بزر ليش تسوي مثلهم
عبدالله قام من سرير لولو وصفعها بوجهها..وهو واقف قدامها ومشتعل نار...
لولو:تراب بوجهك بزر ونص وجع
عبدالله راح للطاولة واخذ كتاب من الطاوله ورمى بوجهها
لولو اخذت الكتاب وردت له بوجهه..وقام يضاربها عبدالله تقل بحلبة مصارعة.. ويعطيها بكس ويرفسها(يضربها) برجله على رجلها ..وصارت تصرخ يممممممممممممه..تعالي شوفي الخبل البزر عبدالله..وعبدالله يزيد بالضرب... وصارت تصرخ بقووووووه لولو على ضرب عبدالله لها..جا سلطان على صوت صراخ لولو:ولـــــــــــــــد اتركها...
ترك عبدالله لولو على صوت سلطان وهو ساكت...
سلطان:وش هالحركات اللي مالها داعي انت واياه واصواتكم عاليه فضحتونا عند الجيران
لولو:هو اللي غاثني وجاي عندي وبعد يضربني...
سلطان:اقول اسكتي انتي واياه واصواتكم لاترتفع...وضرب راس عبدالله من ورى وقال له:امش يالله برى الغرفه...
لولو انقهرت مره من عبدالله وعلى حركاته..وراحت تكمل شغلها وقفلت الباب...
لولو:انا وش اللي خلاني ما اقفل الباب وانا عندي مثل هالخبل..ومسكت شرايط وقاعده إتضبطها على شكل معين..بس طولت ما نامت وراحت تنام على طول..
قامت الصبح على ازعاج عبدالله يوم امه تقومه...
ام محمد:يالله عبدالله ..قوم صل
عبدالله:طيــــــــب...
ام محمد:حرام عليك الحق على الصلاة..
عبدالله:يووووووووووه..طيـــــــــــــــــب...
لولو قامت من سريرها وراحت على غرفة عبدالله وقالت لامها:يمه ريحي بالك ما في امل يقوم
عبدالله:بلا لقافه
لولو:ماشاء الله تعرف تطول لسانك بس ماتعرف تقوم تصلي
عبدالله:انقلعي مالك شغل
ام محمد:قوم يا عبدالله ...يا ولد حرام عليك الحق على الصلاة...
لولو راحت من عندهم وهي حزنانه على حالة امها اللي يوميا هالموال يصير مع عبدالله... وراحت توضت وصلت الفجر...بس اليوم غيــــــــــــــــر....
اليوم مواجهة سماح وشلتها وصايره ربكه وتجري بالبيت..طلعت السشوار وقامت تسشور شعرها...
ام محمد:ماشاء الله رايقه
لولو:لزوم الكشخه
ام محمد:اول شئ افطري واشربي الحليب عشان ما يبرد
لولو:ان شاء الله يمه(وبخاطرها ليته يبرد ما ابي حليب)... وعشان شعرها مو طويل لاخر كتوفها فخلصت بدري شوي..خرجت شعرها على برى.. وفرقت شعرها من قدام اربع وحطت رباطات(مطاطات)صغيره وحده لونها ابيض والثانيه ازرق.. صار شعرها من البداية عشانها فرقته اربع حاطه مطاط ابيض والثاني ازرق والثالث ابيض والرابع ازرق...ولبست شريطتين ابيض وازرق فوق بعض بيدها.. وسمعت صوت ابوها يهاوش عبدالله...
لولو تقول بخاطرها:هذا عبدالله وابوه يهاوشهه اكيد متاخر اجل انا شكلي بقوه متاخره..وراحت بسرعه ولبست مريولها وجت بتروح قبل لا ابوها يشوفها بس امها صادتها...
ام محمد:تعااااااالي هنا...ما افطرتي صح؟
لولو:يمه ما يمديني تاخرت...وجت بتمشي لولو
ام محمد:تعالي هنا احد قالك تسشورين شعرك وتخربطين
لولو:يممممممممممممممممممه
ام محمد:بسرعه خوذي فطورك حطيته لك بالصاله
وراحت لولو مافي مفر انها تروح المدرسه وماتفطر وراحت بسرعه ...شربت نص الحليب بشربة وحدة...واكلت كم لقمة من الساندويش... وراحت بسرعه للمدرسه..
جت المدرسه وكانت متاخره وخلوها توقف واعطوها كم كلمه محترمه عن التاخير هي واللي متاخرين معاها...وطلعوهم للفصل اللي اول مره يتاخرون واللي كم مره يخلونهم الحصة الاولى كلها واقفين..لولو تكلم اللي جمبها:تصدقين دايم اتاخر وكل مره اقولهم اول مره
البنت:والله لا انا اول مره بس المرات الجايه باسوي مثلك.... وراحت البنت الدور الثالث يعني هي يا سنة ثانية او ثالث...
راحت لولو لفصلها واول حصه يوم السبت تصبح عليهم استاذة العربي.. ودخلت وقالت :السلام عليكم
الاستاذه وعليكم السلام
البنات بصوت واحد:وااااااااااوووووووووووووووووو
قامت تضحك لولو عليهم وابتسمت للاستاذة ودخلت مكانها... ونزلت شنطتها وطلعت كتاب النحو.. وكالعاده مايفهمون شئ منها ويقلبونها سواليف...
شيماء:العن ابو الكشخه...
لولو:اعجبك انا..يا عمري ذا الهلال مو حيا الله...
شيماء:ومطقمه كل شئ ..حاسبتها صح
امجاد:شنطه بيضه وساعه زرقاء وبيضاء..ومطاطات ابيض وازرق وشرايط.. وش هالحب يا عيني ...مبرووووووووك الفوز
لولو:الله يبارك فيكِ بس عندي لكم مفاجأة
شيماء:وشي؟
الاستاذه :لولو ...شيماء اوقفوا
لولو:ليش؟
الاستاذه:يالله اوقفوا
لولو:طيب ليش؟
الاستاذه:اقول اوقفوا
لولو:درينا انك تبينا نوقف بس ليش؟اوقف من دون لا ادري وش السبب؟
الاستاذه:ما شاء الله والكلام اللي من اول
لولو:اها على الكلام طيب اوقف
الاستاذه اتنرفزت من لولو.. وقالت لها:مرة ثانية يتكرر هالشئ عند الاداراه تتفاهمين انتي واياهم
لولو:ان شاء الله
وقفت هي وشيماء..وهم مبتسمين ويكملون سواليف بالكتاب...
جت امجاد وعطتهم ورقة ...فتحت الورقة لولو وكانت من البنات اللي وراها..هي قبل الاخير..واخر صف هم اللي مرسلين الورقة..وكاتبين فيها(عليكي برقيوه تراها رافعتن ضغطنا) ابتسمت لولو وخلت شيماء تشوف الورقة وكتبو لهم ((ابشرووووووو))..وقاعده تفكر لولو وش يسكت هاللي تبربر ...لقيتها الاعراب..
لولو:استاذه رقيه بيت الشعر ذا كلماته صعبة ومادري شلون جاي ممكن تعربيه
الاستاذه:قطعت درسها أي شئ بالاعراب تتحمس معاه
وقالت::بالعكس البيت جدا رائع وهو من الشعر الجاهلي صحيح ان كلماته وعرة لكن معانيه قوية ورائعة و الاعراب هو الذي تريدينه اذا سنعرب البيت...وبدت تعرب البيت ولولو تغلطها تقول لها:ليش جا كذا مو المفروض مجرور..وتبدا المعلمه تشرح مواقع الجر..ترجع لولو تقولها هذا مو الممنوع من الصرف..تجي الاستاذه وتقول:لا وتبدا بشرح الممنوع من الصرف وانتهت الحصة وما كملت الدرس ...(والبنات ميتيين من الضحك ..لولو لعبتها صح)اول ما خرجت
لولو:قلللللللللللللللللللعه...هييييييييييييييييييي ييييييييييييي...فكــــــــــــــــــــــــه...
سارا:منتي صاحيه والله وهي تعرب انا ميته من الضحك...
رجاء:بصراحه خطيييييييييييييييييييييره...
لولو:انا ابي سماح وينها...
سماح من العناد كانت لابسة ربطتين صغيره لافتها مع بعض ولونها اسود واصفر جت عندها لولو:اممممممممم وش اقول (هذا الازرق لا لعب جهزوا الكاس الذهب)..
انقهرت سماح وقالت:غشششششششششششششش..
لولو:لا غش ولايحزنون...
شيماء:لولو لولو..
لولو:نعم
شيماء:تعالي شوفي في رجه عند الباب ..وراحت لولو وشيماء عند الباب ويسمعون ابلة هدى غاااااااااااايبه...رجعوا البنات كلهم للفصل..
لولو:كلولولولولولولولولولويييييييييييييش.... اول مره في التاريخ ابلة هدى غاااااااايبة..
شيماء راحت لاول طالة وقامت تدق عليها...وتغني (ومن فرحتي باذبح اليوم بقره) على وزن (ابكي على ماجاري لي يا هلي)..وتصفيق البنات قامت سحر وترقص... رقاصة الفصل..واريج قامت معاها ..وجت لولو:تصفيــــــــــــــر...والبنات وحده تصفق والثانيه تزغرد وقلبوها عرس بفصلهم...واتحمسوا كل البنات...وراحت لولو وسحبت شيماء وقالت لبشرى:كملي طقطقه عنها...وراحت عند مكانهم
شيماء:ليش خربتي الوناسه والله اني منطربه مره
لولو:اسمعي ابلة هدى علينا الرابعه بعد الفسحه
شيماء:طيب
لولو:وش رايك بعد الفسحه ما نطلع
شيماء:وناسه..وباقي الحصص ما نكملها يعني
لولو:يس..باكلم البنات
شيماء:يالله...
وراحت لولو وكلمت البنات(امجاد واريج وبشرى وسحر)وكلهم وافقوا واتحمسوا للمغامره..وكملوا البنات هبال..وجت الحصه الثالثه وكانت معلمة الدين..اول ما انتهت الحصة الثالثة اخذوا شنطهم ونزلوا تحت للفسحه.. وقالت لهم لولو انزلوا وانا الحقكم.... ونزلوا للمكان اللي اتفقوا انهم يتقابلوا فيه...
سحر:والله اني خايفه من منيره تعلم علينا اننا حاضرين
لولو:لا انا كلمتها واتفقت معاها..بعدين اهم شئ ان المراقبة اخذت الغياب ..خلاص انتهينا وان اتلقفت ابلة وتكلمت علمت منيرة وش تقولها... يالله بنات خلونا نمشي... ونروح هناك
اريج:وين هناك
لولو:ما قالت لكم شيماء
البنات:لا ما قالت
لولو:امممم...ننقز على سور المتوسط
اريج:منتب صاحيه
لولو:والله قصير ومحد هناك..انا جيته قبل كذا
اريج (مو خوف بس تبي تتأكد):اجل دامك مجربته على بركة الله
سحر:وين...لا والله صعبه
امجاد:صعبه بقوه
بشرى:اقل شئ بالمصلى نندس..اما ننقز والله قوية...
لولو:اجل بكيفكم بيفوتكم الفطور اللي جايبته..والباصره والاونو(اوراق لعب) اللي جيبتها...
شيماء:لا دام الشغله فيها فطور...انا بانقز
سحر:وانا بعد
امجاد+بشرى+اريج:يالله...
واخذوا شنطهم ونقزوا على سور المتوسط....السور قصير بس بنوه عشان يفرق بين المتوسط والثانوي... بعد ما جلسوا طلعت لولو بساط صغير على قدهم وقعدوا فيها...
امجاد:والله انك مرتبه لكل شئ..طيب وش دراك ان ابلة هدى غايبة..
لولو:ماني داريه بس انا قلت بعد الفسحة نشرد وجا غياب ابلة هدة بوقته..
شيماء:لولو وين الفطور
لولو:هذا اللي همك بطنك
شيماء:اكيد بطني اهم شئ
لولو:انا قلت للسواق يرميها هنا على الساعه عشرة..يعني باقي ربع ساعه..
لولو:يالله نلعب لين يجي الفطور...
وطعلت الاونو..ويلعبوا اللعبه العادية فيها...وصاروا يلعبون وهم ميتين من الوناسه... وعلى مغامرتهم اللي ما راح ينسوها...
اريج:اما لو مسكونا بنروح وطي كلنا
لولو:عادي تراه ورقة ومصيرها للزبالة
سحر:والله انك بايعة الدنيا
لولو:من جد بيعطونا كم كلمه محترمه ويقالهم شديدين بيكتبونا تعهد.. والتعهد مانطلع من عند الباب الا وهم راميينه بالزباله..
امجاد:خخخخخخخ..اسحبي شيماء 4اوراق
شيماء:اوريك هيّن... وسحبت 4 اوراق...
امجاد:يالله العبي
شيماء:احنا عندنا اللي يحط هالورقة هو اللي يحدد اللون..
امجاد:لا احنا نلعبها غير..دامك انتي سحبتي ..انتي اللي تحددي اللون..
لولو:ايش رايكم انا اختار لون..يالله أي وحده تختار...
شيماء:اممممممممم...اخضر...
اريج:صرخت واااااااااااااااااااااااااااااااو
لولو:بتفضحينا..وش فيك...
اريج:لا اغير جو...
لولو:ههههههههه... والله فله...(وشافت لولو كيس ينرمي على من عند الباب) بنااااات السواق جاب الفطور....
وراحوا ياخذون الفطور... ويوم رجعوا للبساط..
اريج:بالضبط نفس مكاننا شلون عرف؟
لولو:انا قلت له على ذا الباب..
اريج:وناسه..
بشرى:يالله لموا الوراق..بناكل
سحر:ماشاء الله وانتي ماتعرفين تلمينها...
شيماء:لازم من كل شئ قضية..وش هالعجز ياربي...تحركوا صيروا نشيطات...
وراحت شيماء ولمت كل الاوراق وحطوا فطورهم واكلوا وحمدوا ربهم..وشكروا لولو على الفطور المحترم...
بشرى:طيب اللحين شلون نطلع..ولو احد شافنا وش بنقول
لولو:لاتشيلين هم.. احنا بنطلع ونحط شنطنا بمكاننا اللي دايم ..ونطلع على نهاية السادسه..وثواني وثوالث بينزلون السابعه ما عندهم شئ..نسأل أي وحده وش فصلها ونحفظه ونقول للمراقبه الفصل وانتهينا .. اوكي
البنات:اوكي...
اريج:والله هالمكان فله..لا المتوسط يدرون ولا الثانوي يدرون
سحر:أي والله وناسه..بعيـــــــد عنهم بس هالباب اللي جمبنا مخوفني
لولو:لاتخافين..اصلا ذا من زمان مسكر ولا ينفتح...
ورجعوا يلعبون بالباصره (حكم شيبه)..
امجاد:يالله نلعب حكم شيبة...
سحر:يالله..وناسه
لولو+اريج:يالله...
شيماء:وين يالله ما اعرف العبها شلون تنلعب...
بشرى:انا اعلمك..نطلع 17 ورقة كل وحده لها 4 اوراق والورقه الزايدة نعطيها اللي اول وحدة تلعب..طبعا نختار كل اربع اوراق مثل بعض ..يعني مثلا نختار(4اوراق شيبة&و4اروراق رقم 5 &و4 اوراق رقم سته&و4ورقات البنت&والجوكر هو الورقة الزايدة)ونكون فريقين..وكل فريق يتفقون على حركه معينة اذا وحده منهم جمعت اربع اوراق مثل بعض ويسون الحركه وينزلون اوراقهم مع بعض واذا قدر الفريق الثاني يقطعهم هم اللي ياخذون النقطه واذا ما قدروا انتم تاخذون النقطه واذا جمعتوا ثلاث نقاط تحكمون على الفريق الثاني أي حكم..وكل وحده تحكم على وحده من الفريق الثاني... وبس هاذي اللعبة..بس اذا جمعتوا الاوراق وكان مع وحده منهم الجوكر ما يقدرون ينزلون الا اذا اتخلصوا من الجوكر..والجوكر مو اول ما يجيك تتخلصين منه لازم من ثاني لعبه...ولاتسألوني عن سبب التسمية لاني ما ادري...يالله فهمتي..
شيماء:مو مره بس ..وناسه يالله بنلعب...
وبدوا يلعبون لعبة حكم شيبة والفريق هم (شيماء ولولو) والفريق الثاني هم (بشرى وسحر) والفريق الثالث(امجاد واريج) وصاروا يلعبون ويصرخون.. انتي بلا غش..لا والله ما غشيت...واريج بس تغش وابلشتهم..
لولو:بنات بلا غش
سحر:هاذي اريج
اريج:الدنيا فانية
وفازوا شيماء ولولو وصرخوا:هيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ..
شيماء:يالله جمعنا ثلاث نقاط باحكم على اريج الغشاشه
اريج:اصلا اللعبة فريقين وانتوا تاليف من عندكم خليتوها ثلاثه..
لولو:عاد اثنين ثلاث ما يهم..اهم شئ اننا فزنا..يالله اممممممممممم..وش احكم...
امجاد:الله يستر
شيماء:تفكين ربطة شعرك وتحبين الجدار وتنقزين هذا لاريج
اريج:هذا كم حكم
شيماء:والله هذا الحكم
لولو:وانتي يا امجاد ..اممممممم... عليكي تجميع حوستنا لاننا اللحين بنمشي..
امجاد قامت وسوت الحكم... اما اريج سوت الحكم وزادت عليه على كيفها صارت ترقص وتغني وتحب الجدار...وجت جري عند الشله
لولو:الله يرج ابليسك..بتفضحينا..يالله بسرعة نرجع وعلى اللي اتفقنا عليه يالله..
البنات:يالله...
وجاهم صوت ما يدرون من وين:ماشاء الله..خلاص خلصتوا...
البنات مره خايفين ومتوقعين أي شئ يصير الا ان احد يجي ويشوف هبالهم.. بشرى شوي وتصيح وبس تتلفت يمين ويسار...اريج ماتت من الرعب اكيد انا اللي شافتني..وكلهم يترقبوا اللي يطلع لهم....
اما لولو ميتة من الرعب وراحت كل الشجاعة اللي كانت فيها... بس جت ببالها فكرة مجنونة..وقالت:احم احم من انتي عشان تتكلمين عننا(وبداخلها ودها لو انها تكون بحلم)
الصوت:بعد لك عين تتكلمين..
لولو:لي عين وخشم تكلمي بسرعه انتي مين(وهي ميتة من الرعب)
الصوت:مارد على لولو..
لولو:بسرعه ترى حنا مراقبات من الطالبات ونمسك البنات اللي بهالاماكن متواجدين ..ويسون حركات مي كويسة..بسرعة اطلعي والا عند الادارة نتفاهم..
الصوت:طلعت بنت بالمتوسط وتبي تخرعهم قالت:لا والله ماني منهم..وكانت خايفه
لولو:هنا بنات يتقابلوا مع عيال عشان المكان عند الباب وما في احد.. لاتكونين منهم(ومعقده حواجبها ومثقله صوتها ورجعت لها الثقة)
البنت:لا والله كنت ادور على لوحة ابلة منيرة حقت الرسم طالبتها..
لولو:لاعمرك تجين هالاماكن تراها مشبوهة...بسرعة روحي لا احد يشوفك..
البنت ماتشوفين الا سيقانها من الركض...
التفت لولو على البنات وش رايكم بس؟
شيماء:منتي صاحيه
امجاد:وش جابها ببالك هاللكذبه
لولو:ههههههههههه....يالله بنات بسرعه ترانا تاخرنا
بشرى:من جد المكان مشبوه
لولو:وش رداني انا..
بشرى:الله يقلع ابليسك انا صدقت السالفه..والله اني خفت وقلت لايكون ورطتنا لولو بهالمكان...
لولو:يا عمري على الخوافات...يالله بسرعة قبل لايصيدونا من جد....
وطلعوا البنات بنفس الطريقة اللي دخلوا فيها...وسووا اللي اتفقوا عليه بس ما جت مراقبه..ورجعوا البنات لبيوتهم وهم مستانسين على المغامره اللي سووها وكل واحد راح يحكي لاهله وصديقاته وهم يحسون انهم سوو شئ معجزه

اطياف الشوق
01-21-2007, 09:51 AM
ابي رايكم عشاااااااااااااان اكمل ياااااااااحلوااااااااااااااااااات

ربااااب
01-22-2007, 08:23 AM
حلوووووووووووووووووكثيييييييير

اطياف الشوق
03-17-2007, 11:41 PM
((الجزء الثامن))

الجوهره تحس براحة كبيرة وهم ثقيل بقلبها وراح هالثقل .. حتى المجروح ما عاد له اهمية لأن فيه سالفة اكبر من انها تهتم بهالسوالف...مشاري..الله يسعدك يا مشاري لو تدري وش سويت لي..لو تدري انك خففت عني هم بقلبي وتعقيدات كنت احسبها ما تنحل.. وهي قاعده بالصاله وتتفرج على مسلسل بس ماهي مهتمه بس مشغلته وبالها راح بعيد...تسترجع الجلسة اللي قعدتها مع مشاري..وتتذكر ملامحه وهو يتكلم..ابد ما كان يناظرني..والا حاجبه اليسار اللي رفعه يوم قلت عن سالفة سلطان..اكيد مستغرب مثلي شلون يوافقون على منصور..طيب وش صار لهم مع سلطان ومحد قالي..وفيصل وسلطان مع بعض ما تفرقوا..لو سالفة كايدة كان تفرقوا..ياربي والله احترت..انا لي ما اهتم بدراستي وبداية الاجازة اللي يجي براسي اسويه..وضحكت على نفسها ضحكة استخفاف..انا اللحين قالبة الدنيا فوق بس عشان هالسالفة بعدين اقول اللي يجي براسي اسويه.. من جد احنا يا الحريم محد يعرف لنا..الله يعين بس...
دخل فيصل بهالوقت...وكانت جوهره ماخذه راحتها بالجلسة لانها الحالها ولما شافت فيصل عدلت نفسها بسرعة..
فيصل:سلام الله على وجهن..كملي الباقي(وماسك الجوال والمحفظة بيده اليسار واليمين يطق فيها على اليسار)
الجوهره:وعليكم السلام..خير وش هالطرب
فيصل:ابد ولا شئ...
الا يا جوري
الجوهره:اححححححلى تذكرت ان لي دلع واسمه جوري
فيصل:هههههههه..متذكر بس عناد ما ابي اقوله..
الجوهره:وليش يعني وش مسويه؟
فيصل:ابد بس انا اعشق معاندة الرأي..
الجوهره:احــــــــــلى...لا دام فيها رأي وعشق ومعاندة اكيد وراك سالفه
فيصل:خخخخخخخخ...داري عن نفسي موب لايق علي فيلسوف بس هذا اللي يقعد مع منصور...
الجوهره تحس بشئ بداخلها ماتدري هو كره والا حب..وما بينت شئ لفيصل..
الجوهره:لي هو كذا كلامه
فيصل:اممممممممم...هذا سؤال او تاكد من جملة قلتها..عموما ليش تسألين
الجوهره:حرام اسأل
فيصل:ايه عن منصور حرام
الجوهره :ليش؟
فيصل:لانه زوج المستقبل(وضام يدينه مع بعض ومغمض عيونه) فما يصير تعرفين عنه المفروض انك انتي تكتشفين بنفسك
الجوهره:لا والله زودتها.. يا فص فص انا الى الان ما وافقت واذا وافقت تعال وعايرني بمنصور
فيصل:اها..طيب بس تدرين انا اقول راح توافقين
الجوهره:وليش يعني؟
فيصل:لو باحلف حلف بتوافقين
الجوهره:تحدي هو يعني
فيصل:امممم..اعتبريها مثل ما تعتبريها..
الجوهره:وانت ليش كذا ما تتكلم بصراحه..
فيصل:ليه انا قلت شئ غريب
الجوهره:انت كلك غريب..
فيصل:اوب..وصلت لهالدرجه..
الجوهره:واكثر..
فيصل:ممكن توضحين؟والا اصبري اجلس اول عشان استوعب الموضوع لان(ويوم قال هالجملة وهو يبتسم) لان نصوري يقول عند النقاش اقعد عشان تستوعب اكثر..
الجوهره: (انقهرت جوهره من غلاسة فيصل بس اتكلمت عادي ولا كانها سمعت شئ)اللحين اقرب سالفه ..سالفة منصور بالله ليش ما تقولي وش سبب اصرارك على اني بوافق على منصور..وتطالعني كأن وراك سالفة..وشغال طنازة عليّ..
فيصل: (ابتسم فيصل وقال)وغيره؟
الجوهره:لا خلينا بنفس السالفه..اتكلم صدق ممكن يكون فيه اشياء كويسه وانا ما ادري وانت دايم معاه اكيد بتعلمني ان كان كويس او لا..
فيصل:امممممم...افضل تأجيل السالفة وهذا نصوري خراط ما عنده سالفة يقولي اذا جلست استوعبت احس اني صرت اهبل يوم قعدت اكون واقف ازين (وتكلم بجدية)...بس منصور انسان رائع وما ينرد..
الجوهره:اوكي على راحتك بس اهم شئ اعرف وش وراك...
فيصل:خلينا من هالسوالف اليوم اشتقت لطبخ الوالده ..تقل اشم ريحة حلوة..وش عشانا بالله اذا فيه اغرفي لي عشا ميت جووووووووووع...
الجوهره:هههههههههههههههه
فيصل:خيــــــر...ليش تضحكين؟
الجوهره(تتكلم بدلع):لاننا انا ومامتي بطــلــنا عشا لنا فتره
فيصل(يقلدها بالدلع):وليش انتي ومامتك بطلتوا عشا..
الجوهره:لانه ما يجيب الا السمنة..
فيصل:الله يقلع ابليسك قولي آمين
الجوهره:آمين...
فيصل:اجل باروح أي مطعم واتعشا فيه...
الجوهره:باروح معاك
فيصل يناظرها من فوق لتحت:ما مداك غيرتي كلامك..وش قلتي قبل شوي
الجوهره:قلت احب اخوي فص فص(من يوم ماسمعت سلطان وهو يقول لفيصل فص فص عجبتها هالعياره ومسكتها عليه)
فيصل:مو على فص فص هالحركات
الجوهره:الله يخليك والله ملاااااااااااانه..ابي اشم هوا.. اخرج برا زي الناس والعالم..
فيصل:لا تصيحين علي وتقلبينها فلم هندي...
الجوهر:طيب فص فص..وش قلت تكفي يا اخوي...
فيصل: (يبي يغثها)ماعندنا بنات يروحون مطاعم وانتي ثالث فاضية لهالحركات)
الجوهره: (تقول بنفسها لو تدري وش افكر فيه كان تقول من جد ماني ثالث) وقالت: ياربي..تكفــــــــــــــــــــــــــى
فيصل:مره ما يمديني
الجوهره:ليش؟
فيصل:عندي مشوار قبله
الجوهره:طيب بعد المشوار مر علي..الله يخليك فيصل..
فيصل:كذا بوسط الدراسه مالها طعم...
الجوهره:عاد اللي يفرق عندي ايام الدراسه عن غيرها...
فيصل:طيـــب..خلي جوالك عندك..اذا باجيك دقيت عليك...
الجوهره:يعني اكون جاهزه..
فيصل:كوني جاهزه بس العشا مو اكيد...
الجوهره:خلاص طيــــــب....
وخرج فيصل من البيت وراح للمشوار اللي يبــيه وجوري ما زالت تتفرج على التلفزيون...وملت من التلفزيون من كثر ما تفتحه..وتذكرت سارونه صديقتها.. اكيد بهالوقت تكون فاتحه النت..وراحت للكمبيوتر وفتحت النت وفتحت الماسنجر وفعلا لقتها متصله.....
وكان النك نيم حق الجوهره...
(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
هلاااااااااااااااااا سارونه

وكان النك نيم حق سارا...
(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
هلاااااااااااا جوجو

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
سلام الله عليك..ومساك الله بالخيرات..

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
وعليك السلام ..ومساك الله بالنور..

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
وش هالقطيعه : (

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
وحشتونا يا هـــــــــوه

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
وانتو اكثر...وش اخبارك

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
الحمدلله..تمام..

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
دوووووووووووم ولا هو يوووووووووووم..

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
يوه استحي

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
الله يرج ابليسك

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
الا تعالي وش اخبار المنتدى من دوني>>ماخذه بنفسها مقلب..

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
خوذي مقلب بنفسك عادي

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
وش قصدك؟

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
ابد انا حبوبة وبريئة(بالله جوجو ركزي على بريئة)

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
الله يرج ابليسك..منتب صاحيه

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
توك تدرين من زمان اهلي فاقدين الامل باني اصير صاحيه في يوم ما

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
حلوووووووه يوما ما..اموت انا عند الكلمات القوية

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
ما قلتي لي وش صار بالمنتدى؟

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
ابد مثل ما هو ما تغير شئ(الساهر) (ودلوعة ابوها) متهاوشين)

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
و(شقحاء الحضرية) و(شهرزان) طايحين بمدح ببعضهم

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
و(سين وجيم) مع المشرفين متهاوش

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
وكل شئ رجع لوضعه

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
ههههههههههههههههههههههههههه

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
ابد ماتغير شئ

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
والمجروح له اسبوع منقطع واذا دخل ..بس يحط صور بالفوتوشوب حزينه
والكلام اللي يضيق الصدر

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
لا عاد من جد

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
والله

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
بس تدرين باقولك سالفة عن المجروح

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
وشي؟

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
يوه يا المجروح هذا سالفته سالفة..بس لاتتغير نظرتك عني...بس

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
فيه شئ يعني مدري وش اقول..

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
عاد انا باقول وانتي احكمي..

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآسفه عنوني

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
وش فيه؟

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
اخوي بيوديني المطعم وهذا هو دق وباخرج مع السلامه ان شاء الله نتقابل

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
يا حظك ما شاء الله.. يالله تطفحين بالعافيه

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
الله يعافيكِ...فمان الله

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
تقدرين الليلة على وحده وبعدها..

(إن توزيع البسمات المشرقة لفقراء الأخلاق صدقة جارية في عالم القيم)
لا خليها بكره ..مع السلااااااااااااااااامه

(هذا قلبك من عرفتك..ماتغير فيه شئ! ما خذ الطيب كله..ماترك للناس شئ)
فمـــــــــان الكريــــــــــــــــم
وراحت جوري بسرعة تلبس عباتها لانها كانت لابسة بنطلون جنز وتيشيرت ومحد بيشوفها فلبست عباتها ونزلت بسرعة عطت امها خبر انها رايحة للمطعم وخرجت.. طلعت للحوش وهي مسرعة وبتلبس نقابها..ودق عليها فيصل وما ردت عليه لانها جايه عند الباب... جوري تقول بنفسها(ياربي فيصل يا الربكة..اللحين انا خارجة)خرجت بسرعة.. ولقت السيارة عند الباب.. وفتحت الباب اللي قدام وهي مستعجلة وجت بتدخل..بس تفاجأت ان فيه احد...رجــــال..سميـــن..له لحية ماهي طويلة وصايرة مثل العوارض...ونزل راسه يوم فتحت الباب..
جوري وقفت شوي وابعدت عن الباب شوي وما زالت تناظر اللحين خيال هذا والا من جد..اركب ورى والا ارجع البيت ..اكلم فيصل والا ؟؟؟...وانتبهت لنفسها وبسرعة رجعت البيت...
اما سلطان نزل راسه اول ما فتحت الباب ولا علق ولا بكلمة بس قال:احم احم..
ماتت من الفشيلة ..ماهي قادرة تصدق اللي صار لها وتذكرت بعد انها متنقبة..خلاص مي قادرة تستحمل الموقف اللي صار لها..وش بيقول سلطان عني..ما استحي لا وبعد ليتني مشيت بسرعة..واقفة فوق راسه.. وما انتهبت الين ما اتنحنح وانتبهت..وش بيقول عني بنت خالتي عادي الوضع عندها .ما راحت الا يوم تكلمت..يــــــــــــــــــاربـــــــــــــــــــــ ـــي..الله يقلعه من مطعم... وجت بتدخل البيت من الباب الداخلي..بس فيصل ناداها..
فيصل:هيـــــــه..ام الشباب
جوري وميتة من الفشيلة ومي قادرة تحط عينها بعين فيصل:نعم وش تبي؟
فيصل:وش فيكِ
جوري:ابد سلامتك
فيصل:يا بنت الحلال عادي اركبي ورى
جوري:لا والله
فيصل:أي والله..
جوري:................................
فيصل:تعالي سلم حبيب
جوري:احلف
فيصل:والله
جوري: (منزلة راسها ومقهورة من نفسها على الموقف اللي صار)وقالت: تستهبل
فيصل:بكيفك انا باوصله الورشة بياخذ سيارته وباروح المطعم..بتروحين تعالي..
جوري:بس..
فيصل:عاد والبنات بالدلع..امشي بسرعه لا تفشلينا مع الرجال ينتظر برى
جوري:قلعته
فيصل:احم..ترى سلم ما يهون علي
جوري: (بتردد وهي متفشله من الموقف وبنفس الوقت تبي تخرج تبي تغير جو بدل الكتب اللي طايحه مذاكر فيها وقالت بعد تفكير)..خلاص امشي قدامي الى الباب اللي وراك مو وراه
فيصل(وهو مبتسم):طيب والنقاب؟تخبرين مطوع معنا..
جوري:باحط فوق النقاب طرحة
فيصل:اجل يالله مشينا...
ومشي وهي مشيت وراه الى الباب اللي وراه..وهي منزلة راسها بالسيارة ولا رفعته ولا علقت ولا بكلمة وتحاول انها ما تسمع سواليفهم ولا تبي تعرف وش يقولون ولا اتجرأت ترفع عينها وتشوف شكله..ما قدرت تسوي ولا شئ...حتى بتعدل جلستها ما قدرت خافت انه ينتبه ان في حركة ورى.. تحس بروحها ميتة من الفشيلة..
اما سلطان انتبه لها وانقهر لانه خرب طلعتهم بحركته لو اني داري انه بتجي معاه كان ما جيت معهم بالسيارة بس هالخبل فيصل متى يبطل حركات الايزي عنده..كل شئ عنده عادي..
فيصل:أي سلم ما قلت لي وش صار مع اللي صدمك
(جوري انصدمت وشو حادثه ومع مين صدم ومتى وودها تتكلم بس ما تقدر واللقافه خلتها تسمع يوم قال عن الحادث وغصب انشدت لسوالفهم)
سلطان:ابد اتهاوشت معه وكان معي معاذ وتعرفه بالهواش مافي احسن منه..
فيصل:أي والله يا هو راعي فزعات محترم..وعوضكم الرجال
سلطان:اكيــــــــــد
فيصل:على طاري معاذ تذكرت صديقه سامي
سلطان:هو سامي صديقه؟
فيصل:ايه صديقه..مره مع بعض بس سامي دخل الجامعة اما معاذ اشتغل على طول
سلطان:الله يوفقه..
فيصل:تخبر سامي معاي بنفس الشعبة بس صار ذاك اليوم موقف لايحسد عليه..
سلطان:وش صار؟
فيصل:الخبل قال لي خلنا نحضر المحاضرة باخر الصف وانا طاوعته على نياتي.. و الاخ راح فيها من النوم..نزل الشماغ على وجهه وراااااااح فيها..ابو الشباب جاي الجامعة مواصل ما نام ..وبالقاعة خربها بالنوم وانا رحت وطي مافي ونيس..عاد سامي شكله تعبان ونام على طول ولا بعد تسمع له شخير عالي مره..الاستاذ صار (وما قدر يكمل صار يضحك)
سلطان:ههههههههههههههههههه وش صار
الجوهره صارت تضحك من اسلوب فيصل بس تحاول ما تبين لها صوت..
فيصل: الاستاذ يقول:أي دا الصوت خارق من فين ..هو من القاعة والا برى..العيال ميتين من الضحك ومحد رد عليه..الاستاذ انزعج صدق من الشخير وانا ولاشئ يقالي مستغرب مثل الاستاذ ويجي الاستاذ يقرب من شباك القاعة مافي صوت ..ويبا يمشي بين الصفوف..ويوم قرب الاستاذ للصف اللي قبلنا وانا اقرص سامي واقوله شركة الصافي دانون
ويقوم الولد ومن الخلعه يوقف ويقول الصاااااااااااافي دانون بصوت كانه مسوي دعاية...والله يا متنا عليه من الضحك كل القاعة ارتجت من الضحك والاستاذ جلس على الكرسي اللي جمبنا من الضحك..
سلطان:ههههههههههههه منتب صاحي
جوري:طلع منها صوت شوي خفيف لان فيصل وصّل حدها من الضحك وما قدرت تكتم الضحكة...
فيصل:والله الظاهر اللي ورى شابكين معانا خط
سلطان:ابتسم..
اما جوري ولللللللللللللعت من فيصل ياربي وش فيه ما يفوت شئ..والله ما اخليه..ياربي وش اسوي بفيصل ..وقامت تلوم نفسها ..لو اني ما سمعت سوالفهم ازين لي وابرك..استاهل انا اللي جبته لنفسي... وانقهرت مره من فيصل..الدوب ما يترك عاداته...
وصاروا يسولفون عن اصدقاهم والسيارت ومن خرابيط العيال..
وصل للورشة وفيصل قال:ضف وجهك حبيبي
سلطان:حسابك بعدين
ومشي ولا التفت وراه ودخل الورشة...وكانت جوري مخططه انها تقزه بس بعد الفشايل ابعدت كل فكرة عن راسها واللي ببالها انها تبي تهاوش فيصل...
فيصل مشي شوي عن الورشة وابعد عن بابها ووقف على جنب...
فيصل:ام الشباب انزلي قدام
جوري:ليش؟
فيصل:بسرعة انزلي
جوري:عادي امشي كمل طريقك .. مو لازم قدام(تبي تغايض فيصل)
فيصل:هندي عندك انا والله اذا ما نزلتي لا افحط فيكِ
جوري:لا بايعه عمري انا...
ونزلت بسرعه وركبت قدام وتعرف فيصل يسوي أي شئ..ما قدرت تشوف سلطان.من التزم وهي ما شافته زين..لمحة او بسرعة يكون خارج..مالي حظ اشوفه.. وبعد الفشيلتين ما راح اكون معاه باي مكان لو ايش...
راحوا لمطعم راقي..الناس هادية..والاضواء خافته.. دخلوا بالطاولات اللي فيها سترة... وقعدت جوري وفيصل وطلبوا عشا...ومن قعدت وهي ساكته ما قدرت تتكلم ولا كلمة..حاطه رجل على رجل وتهز رجلها بسرعة من القهر...
بس جوري خلاص وصل حدها من فيصل:بالله وش هالحركات اللي مالها داعي
فيصل:قايلك المطعم ماله داعي بايام الدراسه..
جوري:بلا استهبال..
فيصل:وانتي شفيك لسانك هاليومين طويل..وما تتركيني بحالي..
جوري:والله فيصل مالها داعي..
فيصل:كلي وخلنا نستانس.. اول مره اشوف ناس يروحون المطعم ويتهاوشون
جوري عرفت ان ما في امل من فيصل يترك طباعه وعوايده..ويكره شئ اسمه النقاش والتحاور...بس ما هان عليها تترك السالفه من دون تعليق...
جوري:تكفى فيصل مره ثانيه ما ابي اركب السياره ويكون موجود فيها احد عيال عماني او خوالي...
فيصل:ياي
جوري:والله من جد اتكلم
فيصل:ياربي..خلاص هي جت بالغلط يبغا سيارته ضروري..
جوري:...............................
فيصل:مافيها شئ لاتصيرين معقدة..
جوري:....................................
فيصل:اصلا لو اعرف ان سلم فكره غبي او اعوج كان ماصار مني اللي صار
جوري:.......................
فيصل:بس انا احب الطف الاجواء المتوترة
جوري:ياربي وش قصده بالاجواء المتوترة..لايكون مشاري قله شئ ..يوه عاد انا اخذت راحتي بزيادة مع مشاري.. لا مومعقولة مشاري مايسويها وابعدت عنها التوتر اللي هي مسويته..
فيصل:ايش رايك بالمطعم..
جوري:......................................
فيصل:شئ صح
جوري:.................................
فيصل:يالله عاد سولفي..ترى بتطب الهيئة علينا اللحين
جوري: (غصت بلقمتها)خير..ليش؟
فيصل:اللي يسكتون تطب عليهم على طول
جوري:احلف
فيصل:أجل اقرقر من الصبح على الفاضي
جوري:طيب يعني لو قالنا لهم اننا اخوان بيصدقونا
(مات من الضحك عليها وضحك ضحكة بقوة..ضحكته المعتادة)ههههههههههه
فيصل:مسكينة ينضحك عليك بسرعة...
جوري:الله يقلع ابليسك وانا افكر اذا طبوا علينا ابتغطى والا لا
فيصل:ذابحك الستر
جوري:بنت اصول متربية صح
فيصل:يعني تبيني اسكت
جوري:يا ليت
فيصل:بس بتطب الهيئة
وقامت تضحك جوري على فيصل وراح الاحراج شوي وقاموا يسولفون وصار يحكيها عن سامي وفشايله اللي بالقاعة دايم...وهي تسولف عن المدرسه وعن خرابيط البنات.. ورجعوا للبيت....
جوري تبي بكره يجي بسرعة بتعرف وش سالفة سارونه مع المجروح.. معقولة مثلي مطفشها بالرسايل ومسوي روحه مؤدب...وحست بروحها بتموت من التفكير..مره اصرار فيصل انها بتوافق على منصور..ومره سلطان والموقف اللي صار ما راح عن بالها..ومره المجروح وسارونه ..بعدين وش قصدها بتتغير نظرتك عني..شكله فيه سالفة كايدة..طردت كل تفكير وقفلت نور الغرفة ونامت...
*****************

اطياف الشوق
03-17-2007, 11:44 PM
بالجامعة عهود توها دخلت من بوابة الجامعة وراحت لمكانها اللي يوميا تروح عنده ووقفت عند الكراسي الطويلة وحطت شنطتها وفصخت عباتها... واخذت شنطتها تبي تودي العباية للمصلى وتحطها بالادراج الموجودة بالمصلى..وتقابلها نوف وهي رايحة هناك..
نوف:هلا والله وسلمت عليها
عهود:هلا بك نوفا وغلا...
نوف:صباح الخير
عهود:صباح النور...وين بتروحين؟
نوف:ماتشوفين العباية اكيد للمصلى
عهود:ههههههه..يالله حتى انا باروح المصلى
وراحوا للمصلى وحطت عهود ونوف عباياتهم.. ويوم جو بيخرجوا ..لبست عهود صندلها ابو اصباع..اما نوف طولت عن باب المصلى..
عهود:وش فيك؟
نوف:الجزمه مي راضيه تدخل
عهود:هههههههههههههه
نوف:تضحكين اوريك..
عهود:والله محد جبرك تلبسين سبورت وتكشخين
نوف:والله قدي بس هي عللللللللللله اذا جيت البسها
عهود:الحمدلله لو انك قايلت لي كان ادخل لك عباتك.. بس العقل ماااااااااااش
نوف:الله من زين الاخلاق(ولبست السبورت بعد عناء) يالله خلينا نروح للمطعم..
عهود:يالله بس وش بتشترين؟
نوف:أي شئ..لا رحنا هناك نشتري
عهود:يالله..
وراحوا المطعم واشتروا عصير ولبان...وراحوا للقاعة..
ودخلوا القاعة وكالعادة متأخرين بس هذي الاستاذة ما تقول شئ..وهم يتعمدون انهم يتأخرون ورجعوا اخر القاعة..ونزلوا اغراضهم وبدوا يشربون عصير..
عهود:ليش غايبة امس؟
نوف:راحت علي نومة..
عهود:بس امس ما راح لك غياب
نوف:احلفي شلون؟
عهود:حظرتك بكل المحاظرات
نوف:الله يسعدك والله انك خطيرة..
عهود:بس مو ببلاش
نوف:أي مطعم بسرعة؟
عهود:اكيد المركزي مشتهيه ساندويتشاته..امممممممم
نوف:بس شهيتيني معك
عهود:خلاص اليوم الثالثه نكنسلها ونروح المطعم
نوف:اوكي..الله يعيني عليكِ..
وطلعت عهود روايتين :نوف خوذي اقري
نوف:وين اليوم مافي روايات
عهود:اجل؟
نوف:تكملين سالفة سلمان..
عهود:ماشاء الله ما نسيتي
نوف:يوه لو تشوفيني صايره اهوجس بهالسالفة اعرفك مانتي هينه
عهود:ياربي كبر راسي..
نوف:انسمه لك
عهود:هههههه
نوف:يالله كملي
عهود:وين وصلنا احنا
نوف:بالدرج اللي فتشتيه يوم تقولين لقيت شئ تخيلي وشو
عهود:ايه..يوووووه..والله يا مغامرة من جد... (ودخلت الروايات بشنطتها)
نوف:افتحي دفترك وامسكي القلم وسولفي عشان ما تنتبه الاستاذه
عهود:اوكي... ايه يوم افتح الدرج وقلت لك ان ما في احد خلود وليلى يشوفون فلم والثانيين الظاهر بالمطبخ المهم محد عندي بالدور اللي فوق وانا سويت نفسي كالعادة افتش بالملحق بس طلعت الغرفه وافتح الدرج..ولقيت سيديهات وخرابيط ولقيت البوم صور..بس صور انما ايه
نوف:احلفي
عهود:والله بس وشي الصور
نوف:وشي؟
عهود:صور هو واصحابه واااااااااااو..كل واحد احلى من الثاني..ياربي باعرف شلون شلة اجتمعت وكلهم يهبلون...
نوف:واااااو ليتني معك..
عهود:هو اصلا سلمان يجنن واصحابه ولا شئ عنده
نوف:ايه اذكر مره جبتي لي صورته صارقتها مدري من وين
عهود:ما زالت عندي..وبعدين اقلب الصور وقلبي يتفطر حسرة ياربي لو يرزقني واحد منهم
نوف:وانا معك يارب
عهود:وانتي لازقه بي بكل مكان
نوف:على تراب
عهود:امزح..المهم واحد منهم اكششششششخ واحد مره حلو ما شاء الله عليه وكشخه وانتيك والعيال صايريين قرويين عنده..واتمقل بخشته..
نوف:اوصفي لي اياه
عهود:اغار
نوف:اقول بسرعة تكلمي
عهود:اصبري انتي خليني اكمل عقب يجيك الوصف
نوف:بعد فيه غير الحلويين..كملي بس اخذت لحظة تحسر عل حظي الاقشر
عهود:ههههههه..شفت صورة بنت باخر الألبوم
نوف:اححححححححححححححلفي
عهود:وااااااااااااااااااو.. بس ايش بنت
نوف:حلــــــــــــــــــوة
عهود:قمـــــــر...وشو قمر..القمر يغار منها..انواع القهر مررررررررره تجنن
نوف:طيب الحالها الصورة والا احد معاها...
عهود:لا الحالها حتى التصوير غريب مدري باستديو او شئ من كذا ماهي مثل الصور الثانية...
نوف:ياربي ليتني شايفتها
عهود:ما قلت لك وحدة من الصور متكررة اخذتها
نوف:والله
عهود:بس رجعتها
نوف:ليش؟
عهود:لاني وانا اقلب بالدرج وامسك صورة خطيبي
نوف:منهو خطيبك؟
عهود:الكشخه الحلو
نوف:الله يرج ابليسك وانا صدقت
عهود:وانتي شغلتك تصدقين أي شئ
نوف:كملي بعد ما قزيتي خطيبك
عهود: دخل سلمان وانا بهالحاله..متربعة عند درجه وقاعده اقلب بحوسته ومنزله بعض الاغراض جمبي..والسيدهات راميتها فوق السرير..وحالتي بالهم ولاغرفتي ما سويت هالعمايل
نوف:ياربي وش صار
عهود: اتفاجأ اني موجودة وضحك..
نوف:ضحك؟
عهود:ايه..بس اصبري الاستاذه تناظر بجهتنا..اكتبي أي شئ
وصاروا يكتبون خرابيط..كتبت نوف كملي بالدفتر
عهود ردت عليها بالدفتر:مالها طعم بالكتابة
(وصاروا يكتبون لبعض بالدفاتر)
نوف:الله يصبرنا
عهود:اهم شئ المطعم المركزي اليوم
نوف:مانسيتي انا قلت ان شاء الله نسيت
عهود:انسى كل شئ الا المطعم المركزي واسامة(ورسمت وجه مبتسم)
نوف:الله يا الخيانة منهو اسامة؟
عهود:خبيطي
نوف:وانتي كم خبيط عندك
عهود:الخبابيط كثر بس انا مني موافقه
نوف:ياعزي عنهم
عهود:ليش؟
نوف:ودي انصحهم انهم مايقربون جمبك
عهود:كل الناس عادي الا اسامة والكشوخي..
نوف:بدت تكتب اشعار بس قاطعتها عهود وقالت لها ..
عهود:يالله خل نسولف قعدت الاستاذة ولا هي بجهتنا اللحين..
نوف:وش هالخيانات توك تتكلمين وخبيطك واسامة وسلمان
عهود:ابيها بالجامعه نتسلى..
نوف:كميلي..وطلعي المستخبي..
عهود:ايوه ياختي.. يوم دخل سلمان وارتبك واول ما جا ببالي الالبوم وانا اجدع الألبوم بالدرج وطرحتي حاطتها جمب الباب على الطاولة يعني عنده..وما اقدر اخذها..
نوف:وش سويتي طيب؟
عهود:قولي هو وش سوى
نوف:وش سوى؟
عهود:ناظرني ولاطلع الله ياخذ ابليسه وقال لي:رجعي أي شئ اخذتيه ولاتدخلين غرفتي مره ثانيه.. انا سكت ولا اتكلمت ونزلت راسي ولا ناظرت فيه وعطيته ظهري..اخذ الطرحة ورماها عليّ وخرج.. بس قال قبل ما يخرج انتظري رساله مني..
نوف:ياربي وش صار
عهود:اخذت الطرحة ولبستها وخرجت بسرعه
نوف:وهو وين كان
عهود:الظاهر بغرفة احمد لانه جمبها
نوف:ياربي..طيب ماني قادره استوعب شلون يكلمكِ ولابعد يرمي الطرحة
عهود:الحمار لانه داري ما في احد فوق..بس انا اتوقعت من احمد من أي احد الا هو..لا بعد يبتسم...ياربي قهررررررررني مره..وشو رساله بعد الاخ يمون..
نوف:يا وليه مره صعبه
عهود:احنا بيننا سلام وكيف الحال؟اما رساله ولاعارف رقمي شكله مسجله..
نوف:بعدين ارسل رسالة سوى شئ
عهود ما قدرت تكتم الضحكة:هههههههههههه
نوف:خير وش فيكِ تضحكين
عهود:لاني انصب عليك..
نوف قرصت عهود :يا الدبة كم مره تنصبين علي وانا الخبلة اصدق كل شئ
عهود:أييييييييي والله قرصتك توجع
نوف:اللحين وش الصدق بالسالفة وش النصب لاتقولين كل السالفة نصب
عهود:ههههههههههههههههههههههه
نوف:حرام عليك كل السالفه نصب ترى انتحر
عهود:لا الصراحه بس شفت الألبوم وخرجت بسرعة لاني سمعت صوت رجال ودخلت غرفة ليلى..
نوف:اشوى فيه شئ صدق..وسالفة البنت صدق والا من النصبات
عهود:لا من النصبات
نوف قرصتها مرة ثانية:الله ياخذ ابليسك...
عهود:خلاص انتي اللي طلبتي السالفة
نوف:ياربي اموت على الناس اللي تلبي طلبات الشعب..
نوف:وتعالي هنا وش سالفة اسامة
عهود:يـــــــــــوه هاذي يبلها قعدة محترمة..
نوف:محنا أعدين..
عهود:اقول الاستاذه تحضر لا نصير غياب..
وكتبوا حضور وخرجوا من القاعة وراحوا للمطعم المركزي المحاضرة الثانية ماعندهم شئ والثالثة كنسلوها...ورجعوا لبيوتهم بدري مع سواق عهود..
****************


خالد رجع من دوامه للبيت وهو تعبان من الدوامين ويحسها بدت تثقل عليه..ومو قادر يوفق بينهم..بس شئ غصبا عنه..نزل من غرفته للصالة
خالد:السلام عليكم
الكل:وعليكم السلام
خلود صارت تناظر بخالد بنظرة اشفاق..حزنانه عليه وودها لو تسوي أي شئ عشان تبعده عن الهم اللي فيه..وتشوف بعيونه نظرة الحزن اللي يحاول يخفيها..تتمنى لو بكلمه يطلع الي بخاطره ويرتاح..ولايكتم على روحه ولايخرج أي كلمه تعبر عن احساسه..
عهود دقت خلود من تحت وهمست لها:بنت
خلود:نعم وش تبين؟
عهود:تراي منتبهه بطلي الافلام
خلود:وش تقولين انتي
عهود:اقول ترى خالد بيزعل لو يدري انك تناظرينه
خلود:واضح علي
عهود:مررررررره..
خلود:ياربي غصبن عني
منصور:خير وش السالفة ليش تساسرون
عهود:وانت داخل عرض بكل سالفة
منصور:وانتي اللسان الطويل شغال اربع وعشرين ساعه
عهود:لا اله الا الله(تف تف )حوالينا ولا علينا
منصور:الحمدلله والشكر
عهود:عاذرتك غيران مني
منصور:انا المهندس منصور اغار منك تعرفين تنكتين
خلود:ابوهم يا الواثق
خالد(مبتسم على سوالفهم)
عهود:جت الثانيه .. كلكم من طينة وحدة
منصور:عسل وقشطة
خلود:يا ناسي عليّ
عهود:الخبلة صدقت
خلود انقهرت مره ولا ردت على عهود
عهود:شوف انت واياها كان تبون شئ قولو لي مو تغثوني
منصور:والله تحزنيني انتي اذا تبين شئ قولي..
عهود:اعوذ بالله منك انت ما ابي شئ
منصور:لان ما عندنا الا الزين وانتي قشرا وما تبين الا الشئ الاقشر
خلود:احســـــــــــــن
عهود:بسم الله انتي هنا
خلود:لا هناك
عهود:طيب اسفين النمرة غلط
خلود:حاسبي مره ثانيه لاتغلطين
عهود:ابشري..
وجت عهود بتكمل هواش مع منصور وخلود بس امها قاطعتها...
ام خالد:يالله الغدا...
وراحوا يتغدون.. خالد يبي يصلى العصر قريب من المستشفى عشان يلحق على الوقت كله ويخاف انه يتاخر مثل المره الماضيه..صلى بالمسجد ووده يكلم سعد بمواضيع كثيره ومو عارف وشو اللي يقدمه على الثاني..محتاج قعده مع سعد..يبي يقول اللي بخاطره لسعد وبياخذ رايه.. بس حاس انه ظروف سعد صعبة ومهوب وقته هالكلام..صلى بالصف الاول بالمسجد..وقعد بعد الصلاة يدعي لسعد ان ربي يشفيه..ويدعي لنفسه بأنه يخلصه من الهم..جا بيقوم من مصلاه بس انتبه له الشيخ الذهين..انتبه لدعائه ..انتبه لتقاسيم وجهه..عرف انه محتاج..مهمــــوم..فيه شئ من الكدر والضيق..شاب عمره بالعشرينات بس حفظ القرآن وتعلم على مشايخ ومسك هالمسجد امام وخطيب.. الامام:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
خالد:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
الامام:الاخ الكريم اول مره تصلي هنا
خالد(ابتسم على لطف الشيخ وقال) :ايه اول مره..ماشاء الله تعرف المصلين
الامام:تقريبا..
خالد:الله يزيدك من فضله
الامام:ان شاء الله دايم تصلي عندنا
خالد:ان شاء الله بس بظروفي هذا لا ان شاء الله
الامام:خيــر ان شاء الله وش حصل لك؟
خالد:صديق عزيز لي مره بالعناية المركزة..
الامام:الحمدلله على كل حال
خالد(استغرب من الامام وبرودة اجابته) :تحمد الله بهذا الموضع
الامام:الحمدلله بكل مكان
خالد:بس ممكن تقول لاحول ولاقوة الا بالله..بس تحمد ربك
الامام:لازم تحمد ربك على كل حال..رب ضارة نافعة..بعدين بالعناية المركزة والا ميت
خالد:لا بالعناية المركزة
الامام:مرض خبيث والا بالعناية المركزة
خالد:لا اعوذ بالله بالعناية المركزة..
الامام:شلل ومايسمع ولايشوف ولا يتكلم والا بالعناية المركزة
خالد:لا الله يرحمك يا شيخ بالعناية المركزة..
الامام:اجل احمد ربك
خالد:الحمدلله على كل حال
الامام:تلاقي حالات اخطر منك وناس تعذب اشد العذاب وناس يقتلون ابنائهم قدام عيونهم..ذل وقهر واهانة واحتقار... وغير كذا عندك المستشفيات هنا..واحد اغمي عليه شهرين وشئ ثلاث سنين وكثيره من الامراض والاشياء الغريبة..
خالد:الله يرحم الحال..
الامام:أي والله..عشان كذا الواحد يشوف اللي اشد منه ويقول الحمدلله..
خالد:اشغلتك انا
الامام:ابدا الله يحفظك بس وش اناديك؟
خالد:خالد
الامام:هلا اخوي خالد..معك ياسر
خالد:الامام ياسر
الامام:مابينا شئ
خالد:طيب ماعليك امر تسجل رقم جوالي
الامام: انا ما آخذ جوال معي بس مو مشكلة اسجله بورقة
واخذ رقم جوال خالد..واعطاه جواله ورقم بيته...وسلموا على بعض وخرج خالد وهو منشرح صدره من الامام وانه شاب اللي يتكلم معاه هو اللي خلا عنده تقبل اكثر من أي شخص آخر...
راح خالد للمستشفى وهو بالطريق جاه اتصال من رقم غريب..
صوت بنت تتكلم:الو
خالد:نعم
البنت:السلام عليكم
خالد:وعليكم السلام
البنت:الاخ خالد
خالد:أي نعم..مين؟
البنت:انا الممرضة مي المسؤلة عن حالة قريبك سعد
خالد:مرحبا اختي..عسى ماشر
الممرضة:مافي الا الخير ان شاء الله..بس اذا تقدر اليوم تجي
خالد:ان شاء الله جاي بس فيه شئ سعد
الممرضة:ان شاء الله بالمستشفى تعرف كل شئ بس ضروري تجي..
خالد:ان شاء الله مشكوره اختي
الممرضة:العفو..
ركن خالد السيارة بالمواقف ودخل بسرعة لمكتب الممرضة..وكان بيدخل لسعد ويشوفه بس موعد الزيارة ما جا...لما دخل ما لقى احد وشاف اسم الممرضة على المكتب جلس على الكرسي اللي قدام المكتب ينتظرها تجي..وطولت ما جت وهو قاعد بالمكتب..وكل شوي واحد داخل على المكتب ويشوفه الحاله يستغرب ويخرج..حس بالاحراج وفكر انه يدق على الرقم اللي دق عليها اول..وحسها صعبة شوي لانها احتمال تكون عندها مرضى..
خالد(يقول بنفسه)مافي الا الاستراحات اقعد هناك الى موعد الزيارة وبعد الموعد اشوف وش تبي.. وقف خالد وخرج من الباب والى الممرضة جايه بتدخل..
الممرضة نزلت راسها وقالت:الاخ خالد
خالد:أي نعم
الممرضة:تفضل
ودخل المكتب وحطت الملفات اللي بايدها واخذت ملف سعد واوراق على المكتب دخلتها بنفس الملف
خالد:ما قلتي لي وش فيه سعد؟
الممرضة:ما حصل الا خير بس فيه كم استفسار لاهنت اخوي ابي اجابتهم
خالد:تفضلي
الممرضة:هل لسعد اقارب غيرك؟
خالد:أي له اقارب
الممرضة:مثلك بعاد
خالد:لا فيه بنته وولده واخوانه وعيالهم..والبعاد ما اعرفهم وانا من معزتي له اقول قريبي
الممرضة:يعني مافي أي صلة قرابة
خالد:ابدا
الممرضة:طيب بنته وولده واخوانه وينهم مانشوف زياراتهم
خالد: (حس بالاحراج وباشفاق على سعد وبنفس الوقت انقهر من لمياء ليش مازارت ابوها)
الممرضة:آسفة بس فيه معلومات لازم نعرفها
خالد:ماحصل شئ..بس بنته وولده ماعندهم احد يوديهم ويجيبهم واخوانه بعاد عن هالمكان يمكن يلاقو صعوبه انهم يجوو
الممرضة:اخوي معليش لاتحسب ان هذا فضول بس هو محتاج دم وكم مره ينادي على كم اسم..ومره قالي ابيهم ضروري بس اكلمهم بس حالته صعبه وحطينا له بنج
خالد:لاحول ولاقوة الا بالله..طيب شوفي دمي يمكن من نفس الفصيلة
الممرضة:تبي تتبرع انت
خالد:ايه
الممرضة:اوكي ..بس
خالد:انتي شوفي الفصيلة وبعدين انا اكلم اهله
الممرضة:الله يجزاك خير..واحتمال نسوي له عملية
خالد:عملية ايش؟
الممرضة:عنده انسداد بفجوات القلب ولازم العملية تتسوى بسرعة..بس ماشفنا احد من اهله عشان تتم الموافقة وتتوقع الاوراق...
خالد:واقدر انا اكملها
الممرضة:بصفتك؟
خالد:صديقه..
الممرضة:اكلم الدكتور بس ما اعتقد انه يوافق ليت ولده او اخوه يجي يكون افضل
خالد:الله يجزاك خير ماتقصرين
الممرضة:اذا مافي مانع يكون عندي ارقام تلفوناتهم
خالد:اوكي...
وعطاها رقم تلفون لمياء لانه مايعرف غيره
الممرضة:مشكور لتعاونك..
خالد:العفو ماقدمنا الا الواجب..
وراح عند سعد يشوفه..ودخل من المدخل الثالث بس نزل راسه ما يبي يشوف أي شئ..مناظر مؤلمة كبار وصغار وحوادث غريبة..دخل المدخل الرابع وفتح مكان سعد...ولقاه نايم...
خالد يهمس:السلام عليكم
:لابأس طهور إن شاء الله..
وقعد على الكرسي وكل شوي عينه تناظر سعد يمكن يقوم..وينتظر احد يزوره وناظر بالساعة بقي بس عشر دقايق لا احد جا يزور سعد ولا سعد قام..خالد فقد الامل بأن سعد يقوم ومايبي يزعجه بنومته وباقي على الزيارة خمس دقايق دخلت لمياء مع السستر وهي باين عليها تمشي بسرعة..
حبت ابوها مع راسه ومع يده..وصارت ماسكة يده وما انتبهت على خالد...خالد جا بيطلع بس وقفته لمياء بكلمتها:ان شاء الله بخير
خالد صار يناظر بطرف السرير وهو يتكلم:بإذن الله بخير
لمياء:وش يقول الدكتور
خالد:بخير ان شاء الله
لمياء:وابوي ما اتكلم ما قال شئ
خالد:اليوم لا..شكله محتاج نوم
لمياء:وامس كلمك..
خالد:شوي كلمني بس تعب على طول لان الاوكسجين لازم يكون عليه
لمياء رجعت تحب يده وقعدت على اقرب كرسي وهي ماسكه يده...
خالد بهالوقت خرج وقعد بأول استراحة عشان يشوف اللي يخرج من الطوارئ ويكلم لمياء... انتظر خالد وانتهى وقت الزيارة بنص ساعة ومحد خرج..استغرب وراح سأل فيه باب ثاني بس قال الموظف لا مافي الا هالباب...استغرب خالد مره..وخاف لايكون بسعد شئ وراحت معاه لمياء وانا ما ادري..ودق على جوالها على طول...
خالد:السلام عليكم
لمياء وصوتها مبحوح من البكاء:وعليكم السلام
خالد:بالمستشفى
لمياء:لا
خالد:اجل وينك؟
لمياء:رجعت البيت على طول
خالد:طيب(وتردد يقولها والا بس يخوفها بس هذا ابوها وهو مايعرف الا جوالها وجزم عل انه يقولها) الوالد محتاج دم ومحتاج عملية لازم يسويها
لمياء:ادري
خالد:شلون تدرين
لمياء:قالت لي الممرضة
خالد:ومن بيتبرع؟
لمياء:العملية راح ولد عمي يكمل الإجراءات والدم الى الان بس احتمال ولد عمي بعد
خالد:وليش ماسويتي انتي احتمال التوافق اكبر
لمياء:الممرضة ما وافقت
خالد عصب:بكيفها هو
لمياء:انا عندي فقر دم حاد وما اقدر اتبرع..
خالد:ان شاء الله اللحين اسوي تحليل وان شاء الله يصير توافق
لمياء:ان شاء الله..
لمياء:و؟؟؟؟؟؟
خالد:فيه شئ؟
لمياء:لا سلامتك
خالد:تعرفيني زين يا لمياء اطلبي اللي تبين
لمياء: لاتدق على جوالي الا بالصبح والا رسالة لان عند عماني صعبة
خالد:اوكي انا ما راح ادق نهائيا بس ارسليلي جوال ولد عمك لان فيه اجراءات ما اقدر اسويها انا..
لمياء:ما تقصر الله يجزيك بكل خطوة اجر
خالد:آمين والسامعين..تامرين شئ
لمياء:الله يجزاك خير..فمان الله..
سكر خالد الخط وهو وضاق خلقه..شلون ما انتبهت المفروض انا اللي اطلب منها من اول رقم ولد عمها..بعدين شلون خرجت..دامها وصلت البيت شكله وانا اكلم المسئول خرجت..وراح للممرضة عشان تسوي له تحليل دم...ورجع للبيت بدل ثوبه وراح للعمل المسائي..
*************************

اطياف الشوق
03-17-2007, 11:51 PM
((الجزء التاسع))
فيصل قام من النوم بدري واول مره يقوم ويخلص قبل جوري لانه من يوم ما رجع نام على طول ونايم ظهر امس يعني شابع نوم..اما جوري عجزت تنام على طول من التفكير..
ام فيصل:يالله الجوهرة قومي بنيتي تأخرتي عن الصلاة اقل شئ صلي..
جوري:يمه صليت
ام فيصل:ماشاء الله ورجعتي نمتي..
جوري:يمه تكفين ابغ انام..
ام فيصل:يالله جوهرة ما يصير ما تعرفين المديرة لو تأخرتي بتخليكي الحصة الأولى واقفة..
جوري:وش رايك اغيب..
ام فيصل:مافي غياب هذي وانتي ثالث ثانوي...قومي يالله..
جوري:ما شبعت نوم..الله ياخذ الدراسة..
ام فيصل: شكلك مشتهية ماء..
جوري:لا يمه تكفيــــــــــــــــــــن...
فيصل من برى الغرفة يسمعهم ومايقدر يدخل لان اخته منسدحة يقول من برى:يمه تبغين ماء باااااارد مرررررره
ام فيصل:ايه جيـــب..
فيصل:اجيب ثلج بعد..
جوري:اعوذ بالله يا الشر خلاص اقـــــوم...
وقامت وهي واصلة حدها ما نامت زيـــــــن ووراها دراسة..ارتفع ضغطها على الآخر...
ودخلت الحمام وتوضت وخرجت للصالة وهي ما تتكلم ولا كلمة...
ام فيصل:افطــري جوهره..
فيصل: (يتكلم مثل اللي يلقون نصايح ببرامج اطفال ويمطط بالكلام)ما يصير تروحين المدرسة بلا فطور ما تقدرين تركزين بالدراسة..
جوري تناظره بعين قوية وهي رافعه حاجب واحد..
فيصل:اعوذ بالله من ابليس واعوانه..
جوري ما ردت عليه وهي شاينة اخلاقها..
ام فيصل:طيب بس اشربي الحليب..
جوري ولا ردت على امها بس اخذت الحليب وشربته دفعة وحدة...
فيصل:بسرعة لاتتأخرين عليّ...
جوري وهي معقدة حواجبها: اذا مستعجل روح ..السواق فيه..
فيصل:افا اكون صاحي ورايق وما اوديك...
جوري خرجت وهو يتكلم وراحت لغرفتها..ووقفت قدام المراية شعرها ناعم ومو طويل..اطول من كتوفها بشوي..مسكت فرشة ومشطته بسرعة ومسكت شعرها ورفعته وحطت شباصة ونزلت باقي الشعر..ولبست مريولها وخرجت على طول..
ام فيصل:خوذي مصروفك شوفيه على الطاولة..
اخذت جوري المصروف وخرجت ووداها فيصل.. بسرعة لبست عباتها وخرجت ويوم جت عند السيارة بتدخل تذكرت الموقف اللي صار لها امس..وارتفع ضغطها زيادة..فتحت السيارة بسرعة ودخلت وسكرت الباب بقوة...
فيصل:وعليكم السلام..
طيب وش ذنب باب سيارتي تصفقينه بقوة تراه حساس..
جوري:بتمشي والا اروح مع السواق..
فيصل:لا الاخلاق عااااالية ما شاء الله..
جوري:...........................
فيصل:خلاص خلاص امشي...
وراحت المدرسة وهي واصل حدها من الطفش.. راحت للمكان المعتاد اللي تقابل صديقاتها فيه..اول ما شافت من صديقاتها هيفاء..
جوري:سلام
هيفاء:وعليكم السلاااااااااااام ورحمة الله وبركاته..
جوري مكتمة مرة ولا تتكلم وتفصخ عباتها وطبقتها وحطتها بالكيس...اتفاجأت هيفاء من شكلها..
هيفاء:خير ام الشباب وش بك كذا كأنك مصفقة
جوري:ترى واصل حدي..
هيفاء:واضح ما يحتاج تتكلمين..لا كحل ولا شباصات قدام ولا بعد مسوية تسريحة( مني فاضية)..
ابتسمت جوري غصبن عنها:وش تسريحة مني فاضية..
هيفاء:رافعة شعرك وحاطة شباصة وراده عليه الشعر ومغطية على الشباصة الفوشي احد يلبس فوشي يا جوري
جوري:احلفي عاد..ونزلت شباصتها واتفاجأت باللون الفاقع اللي حاطته براسها..
جوري:اشوى ما رحت وجيت..نسيت والله هذي مخليتها للبيت..
هيفاء:هههههههه..اجل بالبيت متصروعين اهلك من الألوان..
جوري:حرام عليكِ ما عندي الا ذي..
هيفاء طلعت من شنطتها شباصة وقالت:خوذي هذي بيج اهون من الحفلة اللي فوق راسك..
جوري:والله انك فزعة جايبة احتياط...
هيفاء:ومن قالك باتركِ كذا..
جوري وهي تزين شعرها :وش بتسوين بعد
هيفاء:باكحلكِ..شكلك جايه من عزا..
جوري:مو لازم...
هيفاء:والله شكلك يخرع..تعالي بس انتي قربي...
جوري:فيه بنات..
هيفاء:عادي ما يكحلون هم...قربي انتي بس...وهي تكحل لها جتهم غدير..
غدير:سلاااااااااام بنات
هيفاء+جوري:وعليكم السلاااااااام..
غدير:وهي تفصخ عباتها:قالبينها مشغل..
هيفاء:حتى انتي ما كحلتي..تعالي اكحلك..
غدير:لا تكفين انا تحكني عيني باستمرار واتحمس اذا حكيت ويحوس ابو الكحل...
هيفاء+جوري:ههههههههههههههه
هيفاء:وان شاء الله لمتى بتقعدين بدون كحل
غدير:ييسرها الله..
جوري:ما بطلتي كلمات العجايز
غدير:ما سمعتوا شئ..
جوري:الله يستر منك..
هيفاء:اشوى روقتي..يالله بنات بسرعة خلنا نصف بالطابور قبل لاينزلون الأبلات...
غدير+جوري: يالله...
مرت الحصص الثلاثة الأولى بسرعة وجت الفسحة..واتفاجأو أن المدرسات بكل مكان..
هيفاء:تفتيش..يا حبيبي لو الكحل والمراية تناخذ مني تصير خامس مرة بهالسنة بس
جوري:بعد راعية سوابق غير ثالث كنتي تجيبين..
غدير:من المتوسط تجيب..مو الثانوي بس..
هيفاء:ايش رايكم وين احطها..
جوري:اصبري برى الشباك بينتبهوا حركة تقليدية...
هيفاء:المشكلة المراية والكحل من بودي شوب لو من ابو ريالين كان عادي...
غدير:انا اقولك شفتي الصيدلية حطيها داخل الصيدلية..
هيفاء:اخاف يفتشون...
غدير:لا اقصد داخل كراتين الأدوية..
جوري:والله منتي هينه..
هيفاء:والله جبتيها بس تعالوا غطوا علي اخاف تتليقف بنت النظام ويذبحها الحرص الزايد وتعلم..
غدير:انا امسك باب الفصل وبسرعة دخليها..
وراحت غدير واول ما مسكت باب الفصل تبي تسكره والا احد يدف الباب من برىوهي تسكر باب الفصل بسرعة وتأشر لهيفاء.. وهيفاء وجوري بسرعة يدخلون الاغراض ويرجعون لمكانهم ويسوون نفسهم يرتبون الطاولة...فتحت هيفاء الباب بابتسامة عريضة واتفاجأت ان ابلة النظام نجاح هي اللي قاعدة تحاول تفتح الباب..وتقول بنفسها وش بيفكني من لسانك...
ابلة نجاح ورافعة صوتها على الاخر:وش القلة الحيا والوقاحة..تسكرين الباب بوجهي..
غدير:ما دريت انك انتي ورى الباب
المعلمة نجاح:خيــــــــر شغالة ابوك تقولين انتي..منتي شايفه استاذه قدامك..وش هالعما ما تشوفين
غدير:تقول لروحها(امحق استاذه)قلت لك ما دريت
المعلمة نجاح:وبعد لك عين تردين
غدير:طيب انا ما اخطأت كنت احسبك وحدة من البنات...
المعلمة نجاح:وش هالغباء وثالث ثانوي بعد كيف بنتجحين وانتي بهالغباء..
غدير:رفعت صوتها مني غبية...
المعلمة نجاح:اصلا انتي قليلة ادب وكل المعلمات يشتكون منك..
غدير:انتي اللي كل الطالبات يشتكون منك...
المعلمة نجاح:ما تستحي ما ربوكِ اهلك..
انصدموا هيفاء وجوري من كلام المعلمة نجاح وخايفيين على غدير لانها ما تسكت على حقها وهي ثالث يمكن ينزلوها بدرجات السلوك...
غدير:متربية احسن منك..ودارت ظهرها لها وراحت لمكانها..
المعلمة نجاح:امشي عند المديرة نتفاهم..والمشكلة ثالث أي تطاول ماهو لصالحك ينزل من درجاتك..
غدير:قلعة درجاتي اهم شئ ما تكلمين عني وعن تربيتي...(ودخلت اغراضها بالشنطة)
المعلمة نجاح:امشي قدامي عند الادارة..
غدير:ابشري بس هذا اللي تبينه..
المعلمة نجاح:امشي قدام بس..
غدير:قدامك اوراك تراه براحتي..
المعلمة نجاح:صحيح انك ما تستحي...
غدير:مو عند الادارة نتفاهم..
المعلمة نجاح:ايه عند الإدارة نتفاهم..
غدير:اجل اسكتي وهناك نتكلم..
المعلمة صدمت من غدير وجرئتها ومحد رد عليها بهالكلام وسكتها مثل هالبنت وانقهرت مرة من غدير وانها فشلتها قدام بنات النظام وبنات الفصل والطالبات اللي راييحيين جايين من عند الفصل..
غدير ولا على بالها تسلم على البنات وتأشر لهم وتبتسم...والمعلمة نجاح واصل حدها منها...
هيفاء:شفتي غديرمهيب صاحية ابد..
جوري:ياربي يا جرائتها والله ما اقدر اتكلم انا..
هيفاء:بس والله خطيرة ردت عليها وسكتتها بدال ماهي شايفة نفسها وتمد لسانها على اللي يسوى واللي ما يسوى...
كانت غدير طول الوقت تمشي ورى الاستاذة ويوم جت عند باب الادارة بتقهر الاستاذة دخلت قبلها...
المعلمة ولللللللللللللللللللللللعت منها...واول ما دخلت على طول رفع صوتها وقالت للمدير:هذي البنت قليلة ادب..
المديرة:بهدوء..اقعدوا على الكراسي وش في وش اللي صار..
المعلمة:هذي الطالبة ما تستحي على وجهها وتقعد ترد عليّ وترفع صوتها...
المديرة:هدي يا ابلة نجاح واستريحي هنا...
قعدت المعلمة نجاح وغدير ساكتة وواقفة...
المديرة:ايش في يا بنتي؟
غدير:ما صار شئ
المعلمة نجاح:كل هذا وما صار شئ..يا استاذة زينب بالفصل ترفع صوتها علي وتقل ادبها.. لما جيت ابي ادخل الفصل سكرت الباب بوجهي..ومسكت عليه بقوة وانا احاول ادف مهي راضية تفتح ولما فتحت قامت تطول لسانها عليّ..
غدير:ابدا ما حصل شئ من كذا...
المعلمة نجاح:يعني كذابة..شفتي يا استاذة زينب باذنك سمعتي كيف تتكلم...
المديرة:تكلمي زين بعدين وش اسمك؟
غدير:اسمي غدير 3 \2 علمي...
المديرة:وش اللي حصل؟
غدير:رحت لباب الفصل وسكرته وجت ابلة نجاح وفتحت الباب وانا سكرته ومسكت على الباب على بالي وحدة من البنات وهي تدف من برى وانا ادف من جوى واسمع في احد يتكلم برى بس ما ميزت الصوت وكان ببالي ان وحدة من البنات بتدخل وانا باغايضها بعدين فتحت الباب وشفت ابلة نجاح وهاوشتني وقلت لها ما دريت انك انتي اللي تبين تفتحين الباب..وصارت تصرخ عليّ..
المعلمة نجاح:وبس كملي..كملي وش سويتي او وش قلتي..
المديرة:طيب ليش سكرتي الباب..
ارتبكت غدير بس تداركت الموضوع بسرعة:كذ ا بس
المديرة:بس من دون سبب؟
غدير:كنت بارجع مكاني وسكرت الباب على الطريق ويوم دفت الباب قلت ابلعب على البنت
المديرة:وبعدين وش صار؟
المعلمة:كنتي طالعة برى الفصل ودخلتي..
غدير:لا ما طلعت
المعلمة نجاح:يا بنت انا شايفتكي لا تكذبي
غدير:ما كذبت والله ما طلعت برى الفصل
المعلمة نجاح:لا تحلفي
غدير:الا باحلف انا صادقة
المعلمة نجاح:يعني ايش اكذب انا
غدير:مدري عنك
المديرة:بلا تطاول يا طالبة..
غدير:ما تشوفينها يا استاذة تتهمني اني كذابة وترفع صوتها علي..
المعلمة نجاح:من الي طلعت من الفصل
غدير:يمكن بسمة
المديرة:خلاص يا ابلة نجاح روحي شوفي شغلك انا اتفاهم مع الطالبة..
المعلمة نجاح:طيب...
قاطعتها المديرة:ما يصير الا خير..شوفي الطالبات ...
المعلمة نجاح:ان شاء الله...
**********************
هيفاء:ياربي غدير اتاخرت...
جوري:أي والله تأخرت..تعالي نشتري شئ لنا ولها ونشتري لها ماء اكيد من الهواش عطشانة..
هيفاء:أي والله عطشانة بقوة..الله يستر من هالبنت...
جوري:شوفي هذيك البنت القاعدة مع الشلة اللي قدامنا...
هيفاء:أي وحدة...
جوري:لا تتأشرين..شوفي اللي اللحين تسولف وتحرك ايدينها..
هيفاء:ايه شكلها خبلة..
جوري:بنت.. ترى ذي بنت خالتي...
هيفاء:احلفي...
جوري:والله هذي لولو الي دوم احكي لك عنها...
هيفاء:مره مو باين عليها...
جوري:الشيطنة صح...
هيفاء:ايه لو ما قلت لي عنها اقول وش هالنعومة اللي مقطعتها..
جوري:وش قصدك يعني انا خالية من النعومة...
هيفاء:لا وش فيك انتي اكيد هي طالعة عليك بالنعومة...
جوري:يقالك ترقعينها...تعالي نسلم عليهم...
هيفاء:منهم؟
جوري:وش بك اليوم شلة لولو...
هيفاء:أي صح...
جوري:الحمدلله والشكر..
هيفاء:يالله.. هيّا الى ابنة خالتك...
وصلت جوري وهيفاء لشلة لولو..اول ما شافت لولو جوري جت عندهم قالت لشلتها هذي بنت خالتي اسمها الجوهرة...
شيماء:الحلوة تقربلك...
لولو:لا اله الا الله..اذكري الله..
شيماء:ما شاء الله..
جت جوري عندهم وقبل ما تتكلم..جت لولو وقالت: (بصوت مثل المسلسلات البدوية)هلا يا هلا هلا والله ببنت خالتي الجوهرة..وقالتها بصوت عالي كل اللي حوالينهم سمعوا...استحت جوري من لولو وحركتها اما لولو خربتها مرة وراحت سلمت عليها بالوجه..
لولو:يا حيا الله بنت خالتي(امووح)تطلع صوت مثل العجز...
جوري:اهلين وسلمت على باقي الشلة وقالت للولو:هذي صديقتي هيفاء..
لولو:هيفاء وهبي..
هيفاء:بسم الله عليّ...
لولو:أي والله (وتسوي نفسها عجوز)اسم الله عليتس يا بنيتي..الله يحفظتس من عين الحاسدين بالله وشلونتس؟
هيفاء وهي يالله يالله ماسكة نفسها:الحمدلله..
لولو:وراتس ما تسلمين اقربي يا بنيتي...
هيفاء على نياتها قربت عند لولو...على طول لولو انحنت وميلت ظهره تقل عجوز وتقول:تعالي سلمي...
جت هيفاء وسلمت عليها بالوجه وحتى وهي تسلم تقلد العجز وهم يسلمون وكيف يحبون....ولولو ما زالت منزلةظهرها..
لولو:يا الشيمة عطيني العصات...
شيماء:وجع لاتخربين اسمي..
لولو:ها ما اسمعتس
جوري:لولو الله يعافيك مو هنا..
لولو عدلت ظهرها وانتبهت ان البنات اللي حوالينهم ميتيين من الضحك قالت:كيف الحال؟
جوري:تمام
لولو:حياكم تعالوا اقعدوا...
هيفاء:يسلمو يا قلبي بنروح نشتري..
لولو:والا قعدات العجز ما تصلح لكم...
هيفاء:والله صدقتي السالفة...
لولو:ها ما اسمعتس..
جوري:تكفين بنمشي لا تسوي لنا مسلسل كامل...
لولو:ههههههههههههههه
لولو:من جد اقعدوا يا بنات
هيفاء:يسلمو يا قلبي بس بنروح نشتري لنا فطور
لولو:يالله الله يعينكم على الزحمة خلوكم مثلنا كل يوم على وحدة الفطور...
جوري:يسلمو تشكرات ...
هيفاء:اشرت لها بايدها :باي...
لولو:بايات...
هيفاء:الله يرج ابليسها مي صاحية...
جوري:بقوة...
هيفاء:وبالبيت كذا...
جوري:ليته بالبيت بس بكل مكان...
هيفاء:يا وليه..
جوري:شوفي غدير نازلة من الدرج بس وجهها قالب مرة...
هيفاء:يــــــــــــوه تعالي نروح لها...
وراحوا عند غدير...
جوري+هيفاء:غديــــــــــــر
جوري+هيفاء:هنا هنا...
وجت عندهم غدير...
جوري:سبع والا ضبع...
هيفاء:بشري...
غدير:بالله جيبو ماء انتظركم بنفس المكان هناك..واقولكم وش اللي صار...
جوري:اوكي انا اجيب ماء وبالمرة فطور..
غدير:لا مالي خلق..
جوري:بتطول الفسحة خليني اشتري...
غدير:مشكورة يا جوري..والله مالي خلق آكل...
هيفاء:خلاص على راحتك..نروح هناك وجوري تروح تشتري...
راحت جوري تشتري وهيفاء وغدير قعدو بالمكان اللي دايم يتفسحون فيه.. وجت جوري..
جوري:قلتو شئ؟
هيفاء:لا ما قلنا ريحي بالك...
جوري:خوذي الماء غدير
(غدير كانت منزلة راسها ومقهورة مرة وباين على وجهها)
غدير:يسلمو يا قلبي..
هيفاء:ههههههههههههههههه
جوري:خير وش السالفة؟
هيفاء:اكتشفت شئ؟
جوري:يعني قسم علمي خلاص صدقتي سالفة الاكتشاف..
هيفاء:لا برى الدراسة مرة وحدة...
جوري:وشو؟
هيفاء:كلنا نستخدم نفس الكلمات...
جوري:اكيد صديقات..
هيفاء:طيب جاملي قولي والله من جد..اي صح...من هالكلمات اللي تشجع..
جوري:آسفة يا قلبي..
هيفاء:هههههههههههههه برضو يا قلبي...
جوري:انتبهت على غدير ما تتكلم معاهم ولا تبتسم شكلها ما تسمعهم...
جوري:ها غدير وش صار؟
غدير:الحيوانة الحقيرة؟
هيفاء:نجاح؟
غدير:لارسوب...
غدير وجوري بيضحكون ..مو قادرين صعبة غدير مرة معصبة وكلمتها تضحك حتى وهي معصبة...
هيفاء:مين؟نجاح والا زينب
غدير:كلهم واحد...
جوري:طيب قولي وش صار...
غدير:قاعدين نتكلم انا ورسوب وشافت المديرة اننا ما نتفاهم واحنا عند بعض..راحت وقالت لرسوب شوفي شغلك وخرجت رسوب وقالت لي المديرة وش المشكلة وقلت لها وش اللي صار:تقول هذا تعدي وقلة ادب..اقول لها:ما غلطت انا
تقول:الا
اقو لها:تسب اهلي وتكلم عن تربيتي وعشان موقف بالغلط صار
تقول(وتقلدها بصوتها الثقيل):لا لا لا برضو هذي استاذتك لازم تحترمينها..
قلت لها:تحسن الفاظها عليّ وعلى البنات...
وتقول لي: انتي طالبة ممتازة وسمعتك طيبة بين المعلمات ليش تسوين كذا..
قلت لها:يعني هي الغلطانة مو انا...
وقلت لها موب انا الحالي اسألي كل البنات بس تسب وتقول انتم ما تربيتو ويا بنات الشوارع.. وانتم قليلات ادب..ومن هالكلام وما تبغانا نرد عليها..
تقول لي:كان المفروض تقولي لي وانا اتكلم معاها...
وقلت لها:يا استاذة قدام كل البنات قلت لها ما دريت ولا رفعت صوتي..تقولي ما تربيتي..ليش على كيفها هي تسب اللي تبي..واذا هي القدوة كيف تتكلم عننا زي كذا..واحنا ثانوي بعد كم سنة ممكن اكون هنا اشتغل زيي زييها...بس الله لايقوله(وابتسموا جوري وهيفاء)
تقول لي:موب يعني مهي في تاخذين راحتك..اذ اتطاولت بلغيني انا اتكلم معاها...
قلت لها:يعني مافي أي اجراء اللحين..
قالت لي:اجراء من أي نوع
غدير:تفتحين محظر على كلامها ومعاملتها لنا..
تقول لي:لا يا غدير ان شاء الله ما توصل هالمواصيل وانا ابلغها باذن الله بس تكتبين انتي تعهد...
قلت لها:اكتب ايش؟
تقول:تكتبين تعهد انك ما تطولين لسانك عليها مرة ثانية...
قلت لها:اكتب اذا هي كتبت بعد انها ما تطول لسانها علينا...
تقول:انتي طالبة وهي معلمة...
قلت لها:واذا؟
تقول لي:لا يفرق يا بنتي..
غدير:والله يوم قالت بنتي كان ودي اصكها على فمها..بسم الله علي اجل هي امي
(جوري وهيفاء مبتسمين من تعليقاتها)
هيفاء:أي وش صار؟
غدير:ما رضيت اكتب تعهد..وقلت والله لو توصل لإدارة التعليم ما اكتب تعهد لاني ما غلطت والا في استاذة تقول قليلات ادب وماتربيتو وبنات شوارع..هذا قذف ولو بنشتكي عليها كان انجلدت لاننا موعشر والا عشرين مدرسة بكبرها
جوري:ابوووووووووهم يا الشدة وش قالت لك طيب؟
غدير:قالت يصير خير عموما انتي روحي وانا اكلم ابلة نجاح...
هيفاء:طيب وليش معصبة ما قصرتي...
غدير:قهرتني اقولها هي اللي طولت لسانها بالبداية وتسب هالسبات وهي تقول (وتقلد المديرة بصوتها الثقيل واسلوبها البارد) :معليش يا بنتي اكتبي تعهد.. الخبلة ما تعرف الا للتعهدات...
جوري:يالله عدت على خير وسكتت يوم جبتي طاري الإدارة خافت لايكون عندك احد وتوديها بسابع داهية...
غدير:وجع الله يقلعها من هنا...
هيفاء:لا غدير لاتدعين عليها
غدير:ادعي عليها مرة واثنين وعشرة...
هيفاء:لا حرام مو عشانها اخاف تنرد الدعوة عليك...
غدير:استغفر الله...
جوري:طويلة الفسحة اليوم غريبة...
هيفاء:فيه تفتيش
جوري:لا زودوا الوقت بعد ..
غدير:سمعتهم وانا نازلة يقولون فيه اجتماع معلمات...
جوري+هيفاء:احلفي...
هيفاء:هههههه قايلة نفس الكلمات...
جوري:من جد غدير
غدير:أي وانا نازلة سمعت رسوب تقول لوحدة من بنات النظام...
جوري:وناااااااااااااااسة..اخيرا نفتك شوي من الحصص والغثا...
هيفاء:واليوم نقدر نتمشى على كيفنا...
جوري:يالله غدير عاد روقي..
غدير:ما فيني شئ...
جوري:طيب بس ابتسمي...
غدير ابتسمت عشان جوري ورجعت لطبيعتها معصبة على الآخر...
هيفاء:يالله غدير روقي..
غدير:............................
جوري:طيب غدير قومي نتمشى..
هيفاء:أي والله..نتمشى ازين..
غدير:يالله..
وصاروا يتمشون اثنين جمب بعض (هيفاء وجوري) ووحده قدامهم بس معطيتهم وجهها(غدير) يعني تمشي على ورى.. والا بالجهة الثانية لولو وشلتها يتمشون..وكالعادة بالصرقعة واصواتهم بالحوش كله..
اريج:بالله ذيك بنت خالتك..
لولو:يص..
اريج:مافي أي وجه مقارنة بينكم..
لولو:كلن يقول بعدين هي بنت خالتي مو بنت عمي..
شيماء:ليه يعني بنات عمك مثل خشتك..
لولو:لا بس يقالي ذكية..
سحر:يالله بنات كل وحدة تتكلم عن أي استراحة وتقول آخر صرقعتها..
امجاد:بصراحة احنا دايم تجمعاتنا كبيرة مرة وما اقدر اصرقع لان يجون ناس كثير وما اعرفهم
سحر:واذا ما تعرفينهم ...طيب بالمدرسة تعرفين كل البنات
امجاد:في المدرسة فيه انتم بس هناك ما اعرف من اللي ودها تصرقع..
سحر:يعني ولا استراحة ما سويت شئ..
امجاد:الا بس مو زيكم صرقعة على اصولها..
سحر:طيب قولي وش سويتي عشان نعرف على اصولها والا لا..
امجاد:مرة خرجنا كالعادة ناس وعالم ووصلت معاي مني قادرة استهبل واجيكم بعيد عن الحريم فيه زي الحوش الجانبي وامسك جالون موية واقعد وادق فيه بصوت عالي ودق على كيفكم واسمع صوت واوقف والا العيال يقولون بصوت عالي كملوا كملوا...وادق وهم يصفقون واستهبال وتصفير ويوم رجعت البيت وراني اخوي مقاطع فيديو مصورهم..يموتون من الضحك رقص واستهبال..وقالي من اللي دق قلت له:الله العالم...
لولو:هذا كله ومو على اصوله..والله انك خطيــــــــــــــــــرة...
امجاد:اشوى يعني سويت شئ..
لولو:لا من الدرجة الاولى...وانتي سحر؟
سحر:مرة باستراحة خرجنا عماني وخوالي وكانوا يهرجون بالاعمار..تعرفون الحريم لا دخلوا بسوالف الاعمار ما يسكتون وطفشت منهم مرررررررررره.. واروح آخذ عباة جدتي وعصاتها والبسها وكنت جايبة لبس عجوز احتياط ومسفع والبسها واتلثم مثل العجز واثني ظهري واروح عند الرجال واشحت وامثل اني فقيرة وحالتي حالة..
لولو+شيماء+امجاد:وااااااااااااااااااااااوووووووووو ووووووووووووووو...
سحر:وعمي يعطيني فلوس وولد عمي وولد خالتي..وجدي بعد يعطيني وتعرفون اقلد اصوات.. وابلشتهم ولدي مريض والثاني مكسروخرجت من عندهم فوق الألف وجا واحد من عيال خوالي مره عصبي بيطلعني ويوم شفت الدعوة فيها بيمسكني رميت الفلوس عليهم وقلت :ينضحك عليكم وشردت بسرعة لقسم الحريم وكأني لمحت كم رجال بيمسكني بيشوف انا مين...
لولو:طيب وشلون ما سألوا أحد؟
سحر:تعبوا وهم يسألون بس ما عرفوا لاني بسرعة غيرت ودخلت المسبح وعطيت الشغالة العباة والعصاة ترجعهم مكانهم والحريم يحسبوني اسبح من اول...
امجاد:منتب صاحية...
سحر:باقي لولو وشيماء..
شيماء:ترى انا ما اقدر استهبل مرة عايلتنا احس فيهم تشديد ومو أي شئ يعجبهم
لولو:بالضـــــــــــبط مثلنا..
شيماء:بس اذكر موقف سويته بالاستراحة ما انساه...
سحر:وشو؟
شيماء:قلبت سطل زبالة ورحت عند الجدار القريب من الرجال وقاعدة اطرطع بالطرطعان(العاب نارية)..وارميها على الرجال..مرة صواريخ ومرة نحلة ومرة ثوم ومرة فحم...والله يا جتهم حالة ما يدرون وش في؟ولا يدرون وش السالفة؟ما يشوفون الا هالطراطيع جايتن عليهم.. ودقوا على الحريم وانا اغير مكاني وما خليت مكان الا ورحت له ..حتى اني خرجت برى الاستراحة طلعت ورميت صاروخ من بوابة الرجال وبسرعة رجعت..ورجعت الباقي بالشنطة ودخلت الحمام يقالي بريئة وطلعت معاهم يعنني ادور...
لولو:اذكر قلتي لي الموقف بس الظاهر زعلتي من شئ؟
شيماء:ايه ما رضيوا لنا نسبح عشان كذا سويتها فيهم...
امجاد:الله يرج ابليسك من جد حاقدة...
سحر:لا والله عفيا عليكم من بنات ما تخونون الواحد ومنفذين الوصايا بالضبط..
امجاد:باقي لولو..
لولو:فاصل ونواصل
سحر:خير بدينا نتهرب...
لولو:لا ابدا بس باشتري ماء ونرجع نسولف..
سحر:يالله لاتبطين علينا...
لولو:ان شاء الله...
وراحت لولو جهة المقصف اما البنات صاروا يتمشوا وما انتبهوا الا وهم قريبين من الجوهرة وشلتها..انتبهت هيفاء وجوري لهم وابتسموا لهم وصاروا يتشمون..وغدير كانت بشلة جوري هي اللي عاكسة وتمشي على ورى ومن شلة لولو كانت اريج وشيماء يمشون على قدام وسحر وامجاد يمشون على ورى..
اريج:انتبهي سحر وراكِ بنت..
جوري:غدير وراكِ بنت ابعدي شوي..
وما قدروا يبعدون وصقعوا مع بعض من الكتوف بقوة...
غدير:عمى
سحر:يعميــــــك
غدير:ماتشوفين يمال العما(كانت معصبة ومنفعلة)..
سحر: اقول انقلعي يام اربع عيون..اربع وما تشوف..(غدير تلبس نظارة)
غدير:اقول ابعدي لا اصيحك
سحر:ليش تشوفيني انتي عشان تضاربين
غدير:تراب بوجهك لا اصفقك اللحين
جوري مسكت غدير وقالت:مايصير غدير لاتعصبين..تعالي ابعدي عنهم
غدير:لا خلني اشوف وش عند البزر..
وسحر يكلمونها صديقاتها ولما سمعت غدير ما قدرت تتحمل وردت عليها
سحر:المبزرة لك يا حولة...
وهواش وسب بين سحر وغدير واتجمعت الطالبات حوالينهم وجوري تحاول تهدي غدير بس غدير واصل حدها مــرة..
جت لولو وما لقت شلتها ولقت هالاجتماع وبالموت دخلت بينهم ويوم شفت الوضع..مرة مايصير شلة لولو وشلة جوري...
لولو قعدت بالوسط بينهم وقالت:جوري خوذي صحبتك..وشيماء خوذي سحر هناك واجيكم...
وقالت:صلوا على النبي يا جماعة ما يصير...
ونادت بنات وخلتهم يدخلون بالوسط وصارت غدير ما تشوف سحر ولا سحر تشوفها وراحوا عن بعض واتفاجت غدير ان جوري ولولو قرايب وسحر تدري بس ما تحملت السب..وكل وحدة متفشلة من جهتها..بس اخذوا موقف من بعض مو كويس..ولو سلموا الشلتين بالبداية كانوا ما يسلمون بعدين صاروا يسلمون بس ما يتكلمون ولايوقفون مع بعض...
*************************
عهود رجعت من الجامعة متأخر..طلعت فوق بسرعة ودخلت غرفتها..
عهود:اووووووووف من هالدوام..
عهود اتفاجات ان خلود بغرفتها وما تدري وش تبي وقالت:خير وش عندك خلود؟
خلود رمت اللي بايدها وكانت قاعدة تفتش بدولاب عهود ومعطية ظهرها للباب وما انتبهت لعهود وهي داخلة وارتبكت مي عارفة وش تقول لعهود..
عهود:طيب الكحل والارواج اللي تاخذينها من درجي مشيتها.. مرايتي الصغيرة اخذتيها ومشيتها ولا تستأذنين طبعا وما زلت امشي بس وصلت المواصيل لدولابي..وش تبين؟
خلود اتفاجأت ان عهود تدري عن كل شئ اخذته وتحسبها ما تدري عن شئ..
عهود:لا جواب ها؟
خلود:لا بس ما اقصد..
عهود:اذا تبين شئ قولي بس التفتيش اعتقد قد قلتيها انتي بنفسك ما في أي بنت تحب احد يفتش باغراضها.. حتى لو امها...
خلود:............................
عهود:يالله مافي أي اشكال بس بليز اذا تبين شئ قولي..
خلود ما قدرت تتكلم ولا كلمة والموقف ماهو لصالحها ابد..راحت لغرفتها وقفلتها وصارت تبكي.. البكاء الحل الوحيد عندها لاي شئ..
خلود تكلم نفسها بصمت:ليش ما اروح واعتذر لها.. ياربي وش هالكبر فيني..كم مرة آخذ من اغراضها ولا مرة ما اتأسفت لا واليوم بكل جرآءة افتش اغراضها الخاصة..ولا اعتذر..
ورجع لها موقف قديم صار بينهم..
خلود:وش عندك بغرفتي؟
عهود:بسم الله علي
خلود:كم مرة اقول لاتدخلين الغرفة ولاتفتشين بشئ..والا عشاني الصغيرة خلاص تتحكمين فيني..
عهود:طيب اعرفي وش كنت ابي؟
خلود: ما ابي اعرف اللي شفته انك تفتشين بدرجي..وتتسلطين علي بكل مكان..وبكل مكان لازم تكونين موجودة...
عهود:خير وش السالفة؟
خلود:اطلعي من الغرفة ترى وصل حدي منك..
عهود با ستهتار:اقوووووول ترى حالة الهوس زايدة عندك
خلود صارت تبكي:انتي بس واقفة بكل دخلة وكل خرجة مافي مكان اروح له الا وانتي فيه.. وحتى غرفتي الشئ الوحيد اللي اقدر اتحكم فيه بعد تتدخلين فيها..
عهود:اقول انا بآخذ بطاقة الصراف حقتي..
خلود تفاجات وما قدرت ترد على عهود ..يعني بعد الهواش اكون انا الغطانة انا اللي اخذت البطاقة من دون علمها ..يعني انا اللي فتشت درجها قبلها...
خلود:خوذي هذي البطاقة..
عهود:اعوذ بالله من الشيطان الرجيم...
رجعت خلود لواقعها..وبدت علامات الكبر ترتسم بوجهها..انا ما غلطت هي اكيد من وراي اخذت كم شئ..ايه صح مرة لقيت فرشتي عندها..يعني كانت تفتش درجي وتاخذ اغراض...
بس رجع لها الموقف وتذكرت انها يوم هاوشتها..طلع منصور اللي اخذها وراح لمراية عهود لانها اكبر...
وتندمت وصارت تبكي..انا اكون ظالمتها لازم اعتذر هالمرة ما يصير...
خلود ورجع لها الكبرياء..بس هي لازقة بكل مكان ما اقدر اخرج الا وهي معاي..بس هي تقدر تروح اماكن الحالها..عشاني الصغيرة يتحكمون فيني..واكيد هي ما كبرت موضوع درجها والتفتيش الا عشانها متسلطة ولها الحكم والراي بكل مكان..
ياربــــــــــــــي....
عهود تدق الباب على خلود:افتحي الباب خلود..
خلود بنفخة كبرياء:نعم وش تبين؟
عهود:تعالي تغدي
خلود:تغديت
عهود:طيب اشربي الشاهي
خلود:ما ابي ياربي ما تفهمين
عهود:الحمدلله رجعتي لحالتك..تعوذي من ابليس...
خلود ما ردت عليها بس انقهرت وكملت صياح...
راحت عهود عند امها ومنصور وخالد..وابو خالد من رجع من الدوام راح نام ولا شاركهم القعدة..
عهود:يمــــه بنتك انهبلت..
منصور:تحسبين الناس مثلك
عهود:يا زينك ساكت..
عهود:أي يمه ترى والله مدري وش فيها هاليومين نفسيتها تعبانة..
ام خالد:ما قالت لك شئ..
عهود:لا بس تنافخ وتصرخ مدري وش فيها
منصور:اكيد منك انتي
عهود:ما قلنا يا زينك ساكت
منصور:ما في امل تتعلمين الاحترام
عهود ما ردت على منصور تبي تقهره...وقالت لامها:يمه ترى هذي وهي ثاني شلون ثالث شوفيها يمه..مي راضية تكلمني اخاف صار لها شئ وما علمتنا
منصور:المشكلة موجودة اكيد انتي وطولة لسانك..يعني بالله ما لاحظتي
عهود:لاحظت وشو؟
منصور:يا عزيزتي خلود مشاعرها مثل الشعره الرقيقة الخفيفة..تهزها أي كلمة
عهود:والمطلوب؟
منصور:انتي تعمقي بالمشكلة وافهمي محاورها وادرسيها من كل جانب بعدين اسالي عن الحل والمطلوب منك
عهود:والله انك رجــــــة.. خل الفلسفة لك ولربعك..انا ابي المطلوب وبس
منصور:ما زلتي على اصرارك اذن لن تتقدمي ولا خطوة الى الامام...
عهود:اقول خالد عندك شئء يسكته
خالد:سرحـــــان ما هو معاهم يفكر بعد العصر وش بيصير له
عهود:خلودي خاااااااااالووووودي...
خالد:هــــا!!!
عهود:اللي ماخذ عقلك يتهنا بوه..
خالد:ابتسم ولا علق ولا بكلمة..
عهود:اقتربت من خالد وقالت :لالالا ياخوي دام فيها ابتسامة وش وراك؟
خالد:ابد ما هنا شئ والا الابتسامة محرمة..
عهود:لالالالالالالالا السالفة كايدة...طويلة قصيرة..بيضاء حلوة من أي عائلة..
منصور:بل بل عليك اكلتي الرجال
عهود:وانت احد سألك؟
منصور:عهود تراك من جد زودتيها..
عهود:وانت مو زودتها ازود من الزايد
منصور:هههههههههههههههههههه والله يا عليكي مصطلحات...
خالد:وينها امي؟
عهود:لا تحاول تصرف الموضوع السالفة ركبت عليك وش اسمها بس قولي انا؟
خالد:والله انك فاضية..امي وينها؟
عهود:اكيد راحت عند خلود..مسكينة شكل عندها شئ بس ما في الا ليلى هي اللي تعرف عنها كل شئ
منصور:ليلى بنت خالتي..
عهود:أيــــه..شكلي باكلم امي واقولها اني اكلم ليلى بدل ما نضغط على خلود..
منصور:اححححححححححلى وش هالحنية..
عهود:شوف يا استاذ يمكن انا لساني طويل..المشكلة محد يقولي الا في البيت لكن اشوف احد من عائلتي الكريمة متضايق لا والف لا..ما ارضاها على غيرنا شلون احد من عايلتنا..
منصور:لالالالالالالالالالالا اليوم عهود غيـــــــــــــر
عهود: من يومي انا غير بس محد فاهمن...
خالد تضايق من كلام عهود ويكلم روحه:لاتكون الى الان شايلة هم الحادث او انها ملاحظة عليّ شئ.. الله يستر طلعت مي هينة...
عهود:تكفى يا خالد ترى تكفى تهز رجال..بالله منت ناوي تتزوج...
خالد ابتسم وقال:قريب قريب ان شاء الله..
منصور وعهود لا شعوري دقوا ايدينهم مع بعض وقاموا وسلموا وجه على بعض وجلسوا وهم ميتيين من الضحك لان هالحركة دايم يسوونها العيال مع بعضهم عهود عجبتها الحركة وصارت تسوي مثلهم ومنصور متأقلم على الحركة مع العيال بس تفاجأ ان عهود مندمجة مع الحركات وتسويها....
خالد ما زال مبتسم وهو مبسوط من فرحة اخوانه...
منصور:بالله خالد منذ متى والفكرة تراودك؟
عهود:بل من هي سعيدة الحظ التي سترتبط باخي الموقر؟
خالد:مجرد فكرة وستخوض الدراسة..
عهود:يـــــــــوه احنا ما صدقنا تقرر هالقرار تقول ما بعد قررت شكل منصور اثر فيك...
منصور:والله يا اليوم كانت مناقشتي مع واحد شئئئئئئئئئئئئ
عهود:بالله ما تمل من كثر ما تتناقش..
منصور:انواع المتعة..استمتع وانا اناقش احس كل شئ فيني يتحرك.. يعني شغل ووناسة..
عهود:بس ذاك اليوم تقول مهندس وتخربط علي واللي اذكره خريج هندسة والا؟
منصور:الا خريج هندسة بس اخذت دورات في علم النفس الى الليل اخرج من وحدة ادخل بوحدة..واخذت تدريب عملي واتناقشت مع كم مريض.. ومع واحد كان افكاره سيئة عن المجتمع العربي لانه سكن بالخارج لعشرين سنة..واتناقشت معاه يمكن شهرين وبالاخير اقتنع
عهود:طيب شلون يعني هذا تبع وظيفة والا شلون؟
منصور:ابد هذا واحد من اصدقاي قريبه هو اللي كان بالخارج..ودلني عليه واتقابلنا ببيت صديقي..
عهود:تصدق وناسة والله حماس كمل كمل
منصور:مو ما تعجبكي الفلسفة
عهود:لا تخليني اهون.. ما دريت انه كذا احسبك بس تخورط علينا وتمشي..
منصور:الله يهداك بس...
عهود:آميـــــــــــــن...
خالد:رددوا مع المؤذن...
ورددوا عهود ومنصور مع المؤذن وخالد بعد الأذان دخل يوضي وخرج للصلاة...
***********************************
((في بيت ابو سلمان))
حنان:يالله احمد قوم للصلاة حرام عليك..
احمد:طيب طيب ما أقام صح..
حنان:انت قوم وتوضى وعساك تلحق على الركعة الاخيرة...
احمد التفت على الجهة الثانية ولا كلمها...
حنان:يالله احمد قوم للصلاة يالله..
احمد:خلاص روحي وانا اقوم...
حنان:قديمة اللعبة العب غيرها..
احمد:خلاص اقـــــــــــوم....
ام سلمان:لا اله الا الله ما قام احمد..
حنان:لا مو راضي يقوم
ام سلمان:الله يصلحك قوم اقامت الصلاة وقضت الركعة الاولى
حنان تبتسم
احمد:يمه تو تقولي حنان ما اقام
ام سلمان:بتقوم والا اجيب ماء
احمد:خلاص انتو روحوا وانا اقوم
ام سلمان:يا ليلى يا ليلى
ليلى:سمي يمة..
ام سلمان:روحي جيب ابرد ماء بالثلاجة
ليلى:طيب يا يمة ابشري
احمد:يا ويلك تجيبين
ليلى:يمه اجيب
ام سلمان:ما عليك منه روحي جيبي
احمد:يا ويلك والله ما يصير لك شئ طيب
ليلى:ما علي منك دام امي قالت روحي جيبي باجيب
احمد:والله ما يصير لك شئ طيب
حنان:خلاص يمة انا اروح اجيب
ام سلمان تاخذ منه اللحاف وتسحبه واحمد يسحبه من امه...
ام سلمان تسحب المخدة ويرجعها احمد...
حنان:خوذي الماء يمة...
وتاخذ ام سلمان الماء واول ما يجي بايدها تاخذ بيدها وتكبه بوجه احمد..
احمد بسرعة يا خذ من امه الماء ويكبه تحت السرير..
ام سلمان:عصبت مرة..قوم احمد بسرعة..
احمد:طيب بس شوي
ام سلمان:بسرعة قوم...
احمد:طيـــــــــــــــــــــب...
ام سلمان:طفي المكيف حنان..
احمد:لالالالالا خلاص اقوم اصلي وبارجع انام بس لاتطفون المكيف...
ام سلمان:يالله بسرعة...
وقام احمد بعد عناء وتعب كالعادة....
حنان:الله يعينك يمة عليه..
ام سلمان:أي والله الله يعين...وانتي ليلى صليتي
ليلى:أي يمة شوي شوي علي انا مو احمد
ام سلمان:والله هالولد بيجنني...
حنان:الله يهدي احمد ويصير مثل سلمان..ازين مافي سلمان بالصلاة مافي مثله..ما يتعب احد..
ام سلمان:أي والله..الله يجزاه خير..
ورجعوا العيال من الصلاة وقابلت ليلى سلمان...
ليلى: من قدك يا سلمان
سلمان:كل اصحابي قدي..
ليلى:هههههه لا اقصد الوالدة مدحتك
سلمان:ما قلتي شئ جديد
ليلى:احلى يا الواثق..
سلمان:الا على طاري الثقة تعالي هنا خلنا نقعد ونبعد عن الاجواء المشتبهة...
ليلى:ترى خلود بخير
سلمان:وانا تكفيني هالاجابة تعالي بس واستهدي بالله...
ليلى:وش عندك
سلمان:لا تثيقلين ترى بتحتاجيني
ليلى:يمممممممممممه تعال بس وش تبي بالضبط
سلمان:ابي كل شئ عنها؟
ليلى:اممممممم... زادت البنت حلاوة..صايرة طعومة تجنن
سلمان:احلفي؟
ليلى:والله..ووو
سلمان:وش في؟
ليلى:الخطاطيب كثروا
سلمان:لا عاد لا تقولين..طيب وش يقولولهم؟
ليلى:لا عشان عهود قبلها محد متجرأ يتقدم وفي منهم بس ينتظروا عهود تروح..وبعضهم والله تقدومو...
سلمان:طيب وش صار؟
ليلى:تعرف ابوها رافض فكرة تزويجها قبل عهود..
سلمان:اشوى طمنتيني...
ليلى:لا من هالناحية تطمن...
سلمان:ليــــش يعني؟
ليلى:ملزم تعرف؟
سلمان:اكيـــــــــــد
ليلى:لانها ما براسها الا انت
سلمان:يا قلبي
ليلى:ولــــد اذا تزوجت تغزل على كيفك
سلمان:نسيت انك انتي عندي...
ليلى:ومتى بتخطبها؟
سلمان:باذن الله السنة الجاية اخر سنة لي وهي بعد بتكون بثالث..بعد ثالث اخطبها
ليلى:طيب ليش ما تكلم خالتي او حتى ابوها بس تحجزها..
سلمان:مدري فكرة الحجز ماتعجبني نملك على طول
ليلى:ما عندك وقت
سلمان:اكيد ما عندي وقت..بس تعالي كيف السلسال ان شاء الله عجبها...
ليلى:ما قلت وش سالفته ذا وش صار لها؟
سلمان:لا وش صار؟
((ودق تلفون بيتهم))
سلمان:اصبري ارد وازين نكمل بغرفتي
ليلى:اوكي..
خلود:الو..
سلمان:هلا والله
خلود بحياء:السلام عليكم
سلمان:هلا وعليكم السلام...شلونك؟
خلود:استحت مرة وردت بصوت واطي:بخير..
ليلى تشوف سلمان ابتسم ويتكلم بصوت هادي وقعد على الكرسي وحط رجل على رجل وتقول بنفسها:لا والله اخوي زودها قدامي هالحركات...وصارت تاشر له وتقوله مين؟ بس هو مو معطيها وجه ويكمل كلامه...
سلمان:شلون اهلِك كلهم
خلود وزاد خجلها:بخير الله يسلمك
سلمان ينتظرها تقله كيف الحال بس مافي امل تتكلم ويبي يكثر بالكلام من زمان ما كلمها او صار بينهم شئ وقال:واخبار خالتي ان شاء الله بخير
خلود:بخير الحمدلله..وتجرأت وسألت:وشلونكم انتم؟
سلمان انقهر بعد ذا كله وبعدين شلونكم مافي شلونك انت... بس اهم شئ عنده انها تكلمت
وقال لها :الحمدلله بخير
خلود:ليلى فيه؟
سلمان : تبين ليلى ضروري؟
خلود:وججججججججججججع
سلمان انصدم لايكون انا مسوي شئ والا قلت شئ وبذهول قال:ليش تدعين علي بالوجع؟
خلود:احمـــــــــــــــــــد ...الله يقلع ابليسك
سلمان:أي احمد وش فيك
خلود:احسبك سلمان من اول.. مرة اصواتكم قريبة لبعض..(تمون خلود وعهود على احمد وهو بعد يمون عليهم)
سلمان:يعني اذا سلمان ما تدعين عليه بالوجع
خلود:آسفة يا ولد الخالة خلاص رضيت
سلمان:لا باقي ما رضيت
خلود:اصلا انت المفروض ما اكلمك وين ليلى بس؟
سلمان:ليش ما تكلمين؟
خلود:خل القطاعة تنفعك والله حتى امي عتبانة عليك
سلمان:خلاص اليوم اجيكم
خلود:والله امي تستاااااانس اذا جيت..
سلمان:والله
خلود:احمد اعطيني ليلى بليز
سلمان:ليه جت امك وخايفة
خلود:هي هي هييييييييييه اخاف من ايش انت مننا
سلمان:شلون منكم؟
خلود:يقالك ماتعرف يعني انت اخونا كم مرة تقوله امي وابوي وجميع عائلتنا الفاضلة
سلمان:طيب تبين ليلى انتي صح
خلود بذهول:صح
سلمان:خوذيها...
ليلى:هلا ااااااااااخلود
خلود:هلا بك ليلوه
ليلى:كيف احمد معاكِ..
خلود:يرفع الضغط ياربيه مدري ايش فيه اليوم ويطول بالسوالف قهرني
ليلى:اوب اوب شوي شوي عليه مو هذا اللي تقولين عنه فلللللللة
خلود:خلاص ما ابغى اكلمه
ليلى:ليش؟
خلود:اولا صاير دمه ثقيل
ثانيا:مدري اليوم احسه غير يعني كبر ..خلاص لازم نخفف الميانة اللي بيننا...
ليلى:اصبري انتي اول من كلمتي
خلود:الحمدلله والشكر احمد اللي كلمته
ليلى:طيب تدرين اني اللحين فاكة السبيكر.
خلود:احلفي عاد وسمع السب اللي من اول..
ليلى:أي بس بطريقة مغايرة
خلود:شلوووووووووون؟
ليلى:اقصد
خلود:سكري السبيكر اللحين
ليلى :حاضر..ودقت بالتلفون كانها سكرت السبيكر...
خلود:لا عاد من جد وربي فشيلة...
ليلى:لا لو تدرين ان سلمان هو اللي كلمكِ مو احمد..
خلود:تسذوب..
ليلى:حلللللللللللوة تسذوب...
خلود:يا وليـــــــــــــــه من جد..وش هالفشايل ياربي..
ليلى:بالله مافرقتي بين اصواتهم..
خلود:لالالالالا ياربي وش بيقول اللحين وش هالخبلة.المهبولة..ياربي والله انك بايخة لاتضيقين خلقي زيادة...
جت ليلى بتسكر السبيكر بس سلمان اشر لها اصبري شوي...
ليلى:ليه يا عمري وش فيكِ
خلود:ياربي وش هالفشايل من الصبح اهاوش ودمه ثقيل وبالاخير يطلع سلمان...ياربيه والله انك بايخه..خلاص بعد اليوم مني مكلمة احمد ولا احد..
سلمان مستانس مره وعينه على باب الصالة يخاف حنان والا امه تدخل ويخرب عليه كل شئ..ومن سمع صوت خلود وهو بعالم ثاني....
ليلى:ليش ما تبين تتورطين بسلمان؟
خلود:هيه هيه هيـــــه والله بياخة..بعدين تعالي اللي كلمن سلمان وسمع السب بعد
ليلى:ايييي
خلود:ياربي وش فيكِ اليوم عليّ..بعدين وينه سلمان لايكون هنا
ليلى:لالالالالالا وين هنا (وتأشر لسلمان وتضحك) عاد سلمان مايهون عليك يشوف خبالك ها..
خلود:أي سلمان واي خبال والله واااااااااااااااااصلة معي للاخير...
ليلى: وش فيكِ يا قلبي...
خلود:بالله خوذي التلفون لغرفتك باقولك شئ وما ابي احد عندك...
ليلى سكرت السبيكر وقالت:خلاص بافصل التلفون.. وارجع خليكي على الخط...
خلود:بسرعة تكفيـــــــــــــــــــــــــــن..
ليلى وش رايك هذي خلود..بس مسكينة واصلة معها..
سلمان:طيب يالله نروح غرفتك..
ليلى:وين يابو الشباب..لا ما يصير هي لو تدري انك سمعت الكم كلمة ذي بتنجن..
سلمان:والله..
ليلى:تراها مرة تستحي الوحيد اللي تجرات عليه هو احمد..
سلمان:ليش؟
خلود:لانه خبل هو اللي كان يكلمهم ويسلم عليهم ويستهبل الين صاروا يمونون عليه...
سلمان:طيب كملي لي السالفة بعدين
ليلى:أي سالفة؟
سلمان:سالفة السلسال
ليلى وصلت لغرفتها ودخلت وطلعت راسها وقالت:ان شاء الله..
ليلى:هلاااااااااااااا خوخه...
خلود:هلا بك ليلى..
ليلى:خير خوخه وش فيك؟
خلود:خلاص يا ليلى.. وصل حدي من عهود
ليلى:ليش وش سوت بعد؟
خلود:ودي تموت
ليلى:حرام عليكي..مهما كانت تراها اختك..
خلود:من جد وصل حدي منها..
ليلى:طيب اللحين وش صار علميني...
خلود:قولي وش ما صار..وسكتت
ليلى:وش فيكي خوخه تكلمي..
خلود صارت تشهق..
ليلى:خوخه على هونك.. وش صار؟
خلود تكلمت وكل كلمة تقطعها ما تقدر تقول جملة كاملة لازم يقطعها صوت البكاء..
خلود:داخله عرض بكل سالفة وبكل روحة وبكل خرجة.. بشكل مو طبيعي..وامي وابوي عادي عندهم.. وبالعكس شلون تخرجين من دون اختك الكبيرة.. شفتي الملاهي لما اتفقنا نخرج..نشبت بحلقي الا تخرج..ولا بعد لما كلمت ابوي قال من دون عهود ما تروحين..
ليلى:عشان كذا قلتي ابوي ما رضي..
خلود:انقهرت مرة منها وقلت منب رايحة ابد..
ليلى:كملي اسمعكِ..
خلود:وتخيلي مراجعة اسنان يوم الخميس الماضي امي ما وافقت اني اروح الا وهي معاي..حتى المستشفى لاحقتني...ليلى موتتني وجابت لي المرض..وكل الامراض..ناشبتن بحلقي بكل مكان..وفوق هذا كله..لســـــــــــــــانها ياربي منها..بس ترمي كلام وانا خارجه وانا جايه..وتعرف اني حساسة وما احب رمي الكلام ومع كذا تتقصد علي وخصوصا قدام العيال..اكثر شئ يقهرني قدام العيال وهي ما تتسلط علي الا عند العيال..حتى خالد اللي ما نمون عليه..بدون حساب لاي كلمة تجدع كلمات وسب على كيفك..تقهـــــــــــــــــــر... وصارت تصيح..
ليلى:لا خوخه والله ما يصير اللي تسوين بنفسك..
خلود وصوتها يقطع..:خلاص ليلى انا وصل حدي منها وما اقدر اتحملها..بقره ما تفهم..ما تحس..
ليلى:خوخه وربي ما يصير والله ضيقتي لي خلقي معاك..والله لو يدري سلمان يزعل بعد..
خلود:ليش تقولين له كل شئ انتي؟
ليلى ارتبكت هي تقوله بالتفصيل الممل:لا وش دعوه خبله انا اقوله كل شئ..
خلود:اجل ليش تقولين يزعل بعد؟
ليلى:احححححححلى ياللي يجس النبض..لا تراه يحبك تاكدي من ذلك..بعدين اقول يزعل لانه ما يحب يصير لك شئ ما يرضيه هالعاشق الولهان
خلود استحت وخدوده صارت حمره وابتسمت بوسط دمعاتها..
ومن السماعه الثانيه سلمان داخل جو بالسالفه ومبتسم وينتظر رد خلود..
خلود:الله يسعده..
ليلى:يا عيـــــــــــــــني... يا عيني على الحيا..ما اقدر انا كذا..
خلود:ليلـــــــــــــــــــــــى..
ليلى:ايوه اعترفي قولي احبه
خلود:احد قال غير كذا
وهنا سلمان انبسط مره وابتسم وقلبه ينقز من الفرح اخيرا سمع كلمة منها تطمنه..
ليلى:يا عييييييييييييييييييييييييييييييني...
خلود:يؤ استحي
ليلى:مهوب لايق ابد..
خلود:وش قصدك؟
ليلى:اقصد الزعل مهوب لايق..شفتي شلون يا حليلك على طول تبتسمين..
خلود:وهذا عيبي..اسكت وما اتكلم..
ليلى:لا عيوني صدقيني في خلل..
خلود:شلوووووووووووووون؟
ليلى:وما تزعلين مني؟
خلود:لا..ابدا
ليلى:يعني انتي فكري بالعقل..لازم مره من المرات انتي اخطيتي او كبرتي سالفه ما تتكبر.. او مثلا هي غلطت وانتي غلطتي بس انتي رة فعلك غير وهي غير...
خلود:شلون يعني ردة الفعل غير؟
ليلى:اقصد يا قلبي.. يعني انتي مثلا هاوشتيها وهي ترد على خفيف او طنشتكي
خلود:دايم كذا ما تلتفت لي اصلا
ليلى:بالضبببببببببببببببببط
خلود:شلووووووووووووون؟
ليلى:اقصد انتي لو هاوشتكي احتمال تقلبيين الدنيا فوق تحت..معليش يعني على الاسلوب بس عشان اوصل لك المعلومه
خلود:لا عادي كملي..
ليلى:شفتي الفرق هي عادي وانتي زعلتي مره..او يمكن انتي تكبرين الموضوع...
خلود:ليلىىىىىىىىىى انا كذا؟
ليلى:بدون زعل خلود ما قلنا بلا زعل..اللي اقصده ممكن هي تغلط بس انتي تاخذين الموضوع بحساسية كبيرة..او عشانه من عهود خلاص ما تتقبلينه...
خلود:والله مدري..
ليلى:شوفي انتي لاتحكمي اللحين فكري بينك وبين نفسك وراجعي المواقف وشوفي احتمال انا غلطانه وانتي الصح...
خلود:الله يسعدك يا ليلوووووووه...وسعتي صدري
ليلى:انا بس والا؟
خلود:ليلىىىىىىىىىىىىىى
ليلى:عيون ليلى؟
خلود:تصدقين يلبقك لك منصور مررررررررررره
ليلى:عيب منصور خاطب ..اقصد ليش يلبق لي؟
خلود:عادي الشرع احل اربع
ليلى:من قبل لايتزوج بتزوجينه اربع ..الله يستر منك..
خلود:ههههههههههه..اللي اقصده الفلسفة مثل منصور..والاسلوب
ليلى:يؤ استحي
خلود:هههههههه لا تاخذين كلمتي...
ليلى:الله يعين هي وش صار على جوهره وافقت والا ماتت والا وين؟
خلود:اسم الله على بنت عمي..
ليلى:وبنت خالتك؟
خلود:الله يحفظ اخوها..
(وابتسم سلمان وهو مروووووووووق على الاخر)
ليلى:انواع الجحدات انقلعي يالله..
خلود:هههههههههههههههههه
ليلى:اقول كملي سالفة جوهره مالت علي الشرهة علي انا الطيوبة
خلود:يا عمري والله انتي تسوين الدنيا كلها وما احتمل زعلك
ليلى:اللللللللله..هذا الكلام اللي يونس الواحد..
خلود:يا عمري على منصور محترق مره يبي الجوهره
ليلى:وليش الا جوهره؟
خلود:هو اول شئ ما كان يبي وحده بعينها بس احنا سولفنا عليه عن جوهره وكثير اشياء وطباع متوافقين فيها..وهو اعجب فيها بس ما يبين..يسوي روحه ثقيل.. بس العيال مخابيل ينفضحون على طول...
ليلى:اولهم سلمان(خخخخخخخخ)
(سلمان انقهر وسكر السماعه وانتبهوا انه فيه حركة وصوت بالتلفون)
خلود: من عندي والا من عندك هالصوت
ليلى:مدري يمكن احد يبي التلفون وفتحه..
خلود:اجل نتلاقى بوقت لاحق تامرين شئ الغلا؟
ليلى:سلااااااااااااااااااااااااااااااامتك..
خلود:الله يسلمك..
ليلى اول ما سمعت صوت التلفون راحت للباب وسكرته ويوم جت بتنهي المكالمه مع خلود تسمع طق بالباب وعرفت انه سلمان..وسمع المكالمه... وراحت تقلب بادراجها وكتبها الين راح سلمان..
احمد اول ما رجع من الصلاة وحط راسه ونام وما يدري وش اللي يصير بالبيت...

( همس )
03-30-2007, 04:36 AM
اطياف الشوق..

يعطيك العافيه على القصه الحلوووووه..

كمليها لنا يالغاليه..

<<<===== متحمسه مع القصه:de43r

اطياف الشوق
04-06-2007, 11:06 PM
الله يعافيكِ حبيبتي

ولايهمك راح اكمل البااااااااااقي لك

اطياف الشوق
04-06-2007, 11:11 PM
((الجزء العاشر))
كل موظفين المستشفى اللي عند الاستقبال عرفوه من كثر ما يجي..ويظنون ان له قريب مره..او ابوه مافي يوم الا ويجي واحيانا باليوم مرتين..يروح عند الكتور ويسأل عنه.. ويروح بعد ويتأكد من عند الممرضه..دخل خالد جهة الدكتور بيسأل عن سعد الين يجي موعد الزيارة..
خالد دق الباب وابتسم للدكتور وقال:السلام عليكم
الدكتور:مرحبا اخوي وعليكم السلام..تفضل..
دخل خالد بخطوات ثقيله..كل ما جا عند الدكتور يتخوف من الأسئلة..ومن الإلحاح عليه بمعرفه وش حالة سعد..بس ما يبين شئ للدكتور..
خالد يخفف حدة التوتر عنده ويسال الدكتور:شلونك يا دكتور؟
الدكتور:بخير الله يسلمك..وش اخبارك انت؟
خالد:اخباري هي اخبار سعد؟
الدكتور ابتسم وعرف اللي يبيه خالد:بصراحه الى الان ما صار شئ..
خالد:شلون يعني؟
الدكتور:باذن الله انه بخير..مرة يكون النبض عادي..وتنفسه مافيه أي شئ..واحيانا لا النبض كويس ولا تنفسه مو طبيعي..وما زال تحت مراقبتنا..
خالد:والدم؟
الدكتور:دم
خالد:اقصد تبرع الدم من اللي حصل معاه توافق..
الدكتور:على ما اعتقد حرمه اللي تبرعت..
خالد بسرعه قال:بنته يا دكتور؟
الدكتور:لا ما اظن..وحده ثانيه بس انت تاكد من الممرضة..
خالد:والى الان مغمى عليه..
الدكتور:أي وما في تطور جديد..
خالد:الله يستر يارب..
الدكتور:سعد مايحتاج منك الا الدعاء..
خالد:الله يشفيه..ويغير حاله للأحسن..
الدكتور:آميـــن..
وخالد ما تحرك من الكرسي اللي عند الدكتور وتفكيره راح لسعد وقام يفكر بحالته.. وما انتبه الى على صوت الدكتور وهو يقول:يلزمك شئ اخ خالد..
خالد بابتسامة:ابد سلامتك يا دكتور..
وراح خالد وهو محبط على الاخير..اكثر شئ كان يخاف منه خالد ان سعد يموت وما يتكلم.. اقل شئ بس كلمة تشفي غليله وتريحه من هم وعذاب الوقت اللي فات..اتجه خالد كالعاده جهة الممرضة..وكل الممرضات حاسدينها لانه يجيها باستمرار..
سعاد:جاكِ..يا هناكِ مالت علينا..
الممرضه مي :بـــنـــــت..عيب وربي عيب..(هي المسؤلة عن حالة سعد)
الممرضه حنان:اعطيني الاوراق يا سعاد..
سعاد:خوذي كلها على المكتب..(وبالها مشغول بخالد)..
خالد:السلام عليكم..
الممرضات:وعليكم السلام..
خالد خجول مره وما قدر يدخل الغرفه وصار واقف عند الباب واتكلم بسرعه..ويناظر فوق وهو يتكلم او ينشغل بالمكتب يناظر فيه من فوق الى تحت..
خالد:اقدر الاقي معلومات عن المريض سعد..
سعاد بسرعه تكلمت قبل ما ترد مي او حنان:أي اكيد تلاقي عن أي مريض بس وش بالضبط تبي تسال عنه؟
مي كاتمه بنفسها الضحكه ما تترك سعاد حركاتها..
خالد:ابغ اعرف من اللي تبرع الدم للمريض سعد..
كانت بهاللحظه حنان منشغله بالملفات اللي معها ولا التفت على خالد من تكلم بس يوم سمعت طاري الدم ومن اتبرع..اتنفضت مره وما قدرت تمسك الملف اللي ابيدها..وكانت تبي تطيح الملفات بس مسكتها عل طول ما تبي احد يحس..بس الغرفه كانت هادية وانعرف وين مصدر الصوت..سعاد ومي مهم عارفين وش السالفه وليش صارت هالحركه من حنان..جت سعاد وقالت كلمتها الي ظنت انها عبقرية زمانها وانها تعرف تتصرف بمثل هالمواقف
وقالت:بصراحه ما احد صار عنده توافق الا بنته واخوه وكلهم حالتهم ما تسمح اننا ناخذ منهم دم..واتبرعت به زميلتنا حنان وهي اللي اعطته الدم..
خالد كان بعالم من الخوف على حالة سعد وتفكيره كله انصب على سعد وحالته الخطيرة اللي تزدام يوم ورى يوم..وحركة الممرضة حنان ما حركت فيه ولا شعره..مجرد سقوط ورق بس جواب الممرضه سعاد هو اللي خلاه يرجع بذاكرته لدقايق بس ويربط الموقفين ببعض والتفت على حنان بكل بساطه لان سعاد وهي تتكلم اشرت على حنان وقال:الله يجزاك خير ما..وسكت..
حنان من يوم ما انتبهت لخالد وهي خايفه ان احد من الممرضات يعرف شئ عن خالد وعلاقته فيها لانها ما قالت للممرضات وش يكون خالد..وعرفت معزة سعد بقلب خالد وراحت سوت التحاليل وطلبت من الدكتور ما يفصح عن اسمها وما توقعت ان الجواب يطلع من الممرضات لانهم ما يملكون الاخبار الكافيه عن كل مريض وعن المتبرعين له..بس ما درت ان سعاد تولعت بخالد وصارت تعرف اخباره واخبار مريضه سعد بالتفصيل... زاد ارتباكها وحيرتها بتوقيفة خالد بوسط الكلام ورفعت عينها ووقعت عينها بعين خالد وزادها ارتباك وخوف..
خالد كل اللي سواه ابتسامة وكمل كلامه:ما قصرتي.. وخرج من الغرفه..
حنان عرفت انه ناظر بمكتبهاوشاف اسمها..واللي خلاها تنهبل زيادة حركة خالد..ابتسم وخرج.. وش يقصد بحركته..وانا منزلة راسي ما ادري وين كان يناظر..اما سعاد ومي ما زالوا منصدمين مهم عارفين وش اللي يصير حولهم وتوقعوا ان حنان من الاحراج سوت كذا..يعرفونها دومها خجولة وما تقدر تتعامل مع الرجال.. و سعاد ما علقت الا..
سعاد:ياربي وش هالثقل..بس ابتسامه وليته لاخر فمه بس..واووووووو..وقعدت على الكرسي..
مي:سعاد ما راح تتركين خبالك ما يصير..
سعاد:عاد انا امزح خليني اتسلى..
مي:تمزحيــــــــــــن(وتغمز لها)
سعاد:اييييييييي
مي:يا عمري المزح ما يكون بتتبع الاخبار وقلبك ينقبض لا جا اخونا في الله..ارفقي بحالك تراه ازين لك
سعاد:وشو تتبع الاخبار؟
مي:سعاد انا عارفتكي زييييييييييين..وش دراك ان حنان هي اللي تبرعت وان اسمه خالد وانه من عائلة
سعاد:بس بس بس لا تكملين
مي:ههههههههههههههههههه
سعاد(وكل ملامحها ما تبين الا عن حزن كبير):آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ ياربي ليش الزواج لنا محرم
مي:وزادت حدة ألمها وشاركت سعاد بمشاعرها مع اختلاف اسبابهم الى انه يتفقون في مشكلة وحدة وهو انه محد يتزوجهم...
سعاد:ليتني مثلك يا حنان ما افكر بالزواج موليا بس عجزت وانا احاول أأقلم نفسي..
مي:والله لو مو الحاجه كان ما اشتغلت ولا فكرت ادخل هالقسم...
سعاد:هذي المشكلة الطب افضل راتب مناسب لنا ولحالاتنا بس مافي شئ زين..الا ووراه شئ شين..
مي:آآآآآآآآآآآآآآآآآخ ياربي..الطف بنا يارب...
حنان:عن اذنكم عندي مريض باروح اشوفه...
حنان من الشئ اللي صار لها ما قدرت تتكلم الا بهالجمله اللي قالتها..ما تبي خالد يعرف انها تشتغل بهالمستشفى وانها هي اللي تبرعت..وعرف مكتبها وعرف من تصاحب..خلاااااااااااص.. انقهرت مره.. بس في داخلها كبرياء عالي..يمسح عنها أي شعور ضدها ويدخل مكانه علامات الانتصار..
راحت حنان للطوارئ..تبي تبتعد عن مي وسعاد تخاف وحده منهم تعلق او تنتبه للي صار لها..وخالد من زمان ما شافته وفجأة وبدون مقدمات نكون بمكان واحد..دخلت الاقسام كلها تشوفها..ووصلت عند المريض سعد خافت من انها تتقدم وتشوفه..لايكون خالد فيه..بعدين يظن اني ما عندي ذرة حيا الاحقه بكل مكان..بس هذا شغلها وش تسوي لازم تتطمن عليهم وتعطي عنهم تقرير للدكتور لان اليوم مناوبتها..حنان تكلم روحه:خلاص بعد موعد الزيارة اروح اظمن ما عنده احد..وكملت طريقها لكل المرضى ما عدا سعد..وخرجت من باب الطوارئ وتفاجأت ان خالد قدامها يبي يدخل بس صادف حرمه وصار يكلمها وواضح انها من الزوار..التفت بسرعه حنان وكانت تبي تخرج من المكان كله بس تذكرت انها مغطية يعني ما يعرفها..حنان تمشي بشويش تبي تعرف وش السالفه وخالد وش سالفته..بس خالد ما طول دخل بسرعه على الطوارئ بعد نظرة سريعه على الممرضه..حنان تنفاضت من الداخل وخرجت بسرعه من المكان اللي هي فيه..ياربي شافني..وصارت تسرع بمشيتها على دورات المياه..دخلت دورة المياه وهي تلوم نفسها الف مرة على اللي سوته..انا حنان اسوي هالسواة..اراقب واشوف مع مين خالد..وش دخلني فيه..بعدين ليش هالملاحقه..يارب لطفك قويني وصبرني..لا اميل لشئ ما ترضاه..وفتحت النقاب ولاحظت دمعه خرجت غصب من عينها..حنان وش فيك حنان..لايكون..لا لا ...الا ذا مو معقول..وش فيك جن عقلك..تفكيرك وش به صار واطي..وقطعت تفكيرها بقرار حاسم..ما تبي تكثر بالتفكير اللي يضيق الصدر..تبي حلول وبس..واتخذت قرار وهي في اشد غضبها..يا حنان اصحي معقولة انا اقرر بهالسرعه..من دون تفكير او تباطي باصدار القرار..بس تفكيرها اليوم مو لصالحها..لبست نقابها وراحت للطوارئ وعند المريض سعد على طول...
وعند المريض سعد...دخل خالد ودخلت بعده لمياء وقعدت عل الكرسي ومسكت يد ابوها وصارت تدعي وتقرا عليه..
خالد على طول راح الجهة الثانية من السرير وصار يتمتم باذكار يدعي بها لسعد..وكتف ايدينه وصار يناظر بالسرير وقال:فراس مو مسموح له بالزيارة؟
لمياء كانت تنتظر خالد يقولها أي شئ..من قالت لها انه ما يكلمها بالتلفون ويكلم ولد عمها ما كلمها ولا كلمة..وماهي مصدقة ان خالد كلمها..ناظرت جهة خالد وهو كالعادة مكتف ايدينه ويناظر بالسرير قالت له لمياء:أي ممنوع الزيارة لفروسي..
وتم الصمت حديثهم بالزيارة واتجرات لمياء وقالت:امممم خلاص...وسكتت
خالد ولا اتحرك من مكانه او غير بنظراته وكل اللي قاله:وشو اللي خلاص؟
لمياء وحست بالقهر انها اتكلمت لانها تحس انه ما يهتم لها وقالت:ماله داعي
خالد بدون اي حركه وبصوته الثقيل قال:كملي
لمياء وهي مقهورة مرة من خالد وش على باله كل هذا كبر وهذا اللي شجعها تتكلم:اوكي انا ببيت عمي وخلاص بكون ببيتهم على طول وو؟؟
خالد على حاله وقال:ايي
لمياء وارتفع ضغطها مرة بس قبضت على فمها وصارت تتكلم وهي مسكره سنونها وواضح انها معصبه وصوتها كان واطي مرة:وخلاص ماله داعي الشغل الليلي..وهذي بطاقة الصراف ماقصرت مشكور...
استغرب خالد من حركتها وصوتها اللي صار غريب رغم ان صوتها واطي الا ان خالد حاسة السمع عنده قوية مرة وكل اللي سواه ترك ايدينه وعدل شماغه وهو يقول:هذا حقك وانتي تاخذين حقك واذا انتهى حقي عليكم ذاك الوقت براحتك ترجعين البطاقه او لا...
مدت البطاقة لمياء وقالت:الظاهر سنة كافية وخذ ما قصرت
خالد يحك باطن ايده اليسرى بظاهر ايده اليمنى ولا التفت لها ولا ناظر للبطاقة.. ويقول:ما خلص انا متاكد انه ما خلص وانا اعرف اذا خلص باقولك لا تخافين
لمياء:والله ماله داعي مكتفين والله
خالد رجع وتكتف مرة ثانيه وقال:هذا حقكم ما اخذتوا من مال غيركم
لمياء:اوكي ما قصرت يا خالد
خالد حس بالاحراج كون ان لمياء وهو بمكان واحد رغم ان المكان مكشوف وكل واحد يجي ويزور مريضه وهو توه جاي ماله الا خمس دقايق.. بس هذا ابوها لازم تقعد معاه..
خالد:ان شاء الله اليوم ابجي وآخذ فارس..وعدل بشماغه مرة ثانيه..عادته اذا يخرج من مكان..
لمياء:أي والله اتوله عليك مره
ابتسم خالد بس ما اكتملت بابتسامته لان عادل ولد عم لمياء داخل وهو معصب على الاخر..خالد يعدل شماغه ويبتسم ولمياء بنت عمه معاه الحاله وتقول اتولهت عليك..ما سمع من المتكلم بس اللي سمعه توله وعليك وركبها انه هي اللي قاعده تتكلم..وجا خالد بيخرج بس عادل وقف بطريقه وقال
عادل:وجــع يوجعك ..هيه انت لا اشوفك هنا..
خالد ارتفع واحد من حواجبه وقال:سم
عادل:سم الله بدنك
خالد ارتفع حاجبه بقوة ويناظر عادل باستحقار..
عادل:هيـــــه قلة الادب بطلها ولا اشوفك هنا..انت وش تبي مننا..عمي سعد ما يبيك ما عرفناك الا على الشر وعمي اكيد ما سلم منك...
خالد:لا تقعد ترفع صوتك..عمك هو ابو صديقي وبمقام الوالد..
عادل:صديقك مين؟ما عنده عيال
خالد:الا عنده لؤي وتوفى الله يرحمه
عادل:اقوول لا تقعد تنافخ انت بعد..لؤي ومات وش تبي..
خالد ما رد عليه ومشى بس عادل ما تركه جا ومسك طرف ثوبه وجا خالد وعطاه ضربة قوية على ايده وقال:ايدك ما تمدها على خالد
عادل:يا كلب..ومين انت عشان ما امد ايدي عليك
خالد:انا شيخك خالد
عادل:تخسى
خالد:يخسى امثالك
عادل:والله لو تجي عندنا ما يصير لك شئ طيب..هذا الناقص يغازل بنات خلق الله ..عيني عينك..
خالد ما زالت نظرات الاستحقار عادل وقال:كلن يرى الناس بعين طبعه..الشيوخ ما يسوون ذي الحركات حطها ببالك زين..ومشى خالد عنه وعادل ارتفع ضغطه على الاخر... خالد كان طول الوقت يكلم عادل بثقل وبشويش بعكس عادل اللي ارتفع ضغطه من يشوف خالد ويوم شاف هالحركه زاد حقده وصار يتكلم معاه بحدة وبسرعة..ودخل عادل على لمياء عند ابوها..
انصدم خالد باللي قدامه وحدة تكلمه وما يقدر يرد عليها.. ما يسمع شئ لانه دمه فاير وغاضب على الاخر..ويحاول يهدي نفسه ويهدي اعصابه عشان يستوعب وش تقول هالممرضة..
حنان:وش فيك خالد وش صاير؟
حنان نست كل شئ كانت تبي تسويه ونست القرار وانخرشت يوم شافت مهاوشة خالد وعادل..وهي تكلم خالد..وخالد ما يرد عليها...
خالد:ما صار شئ؟
حنان:طيب اخرج من هنا قبل لا يمسكوك..والا يصير فيك شئ..
وخرج خالد بسرعه وهو مو عارف وش السالفه بس اصلا هو متضايق من المكان اللي هو فيه.. خالد مو راعي هوشات بس يجي اصغر منه وينافخ عليه وبعد انا مو غلطان هذا الشئ اللي رفع ضغط خالد وخلاه يعصب على الاخر...
خالد:وش فيه؟
حنان بثقل ورزانه تتكلم:اكيد احد بلغ عن الهوشه وعشان كذا ابغاك تخرج من هنا لا يمسكونك..
خالد:مشكورة يا بنت الخاله..
حنان تكلم روحه:شلون درى اني انا حنان..
وخالد يكلم روحه:الله يستر على لمياء من هالخبل..
حنان:اوكي باشوف شغلي..
خالد:الله يعينك..
وافترقوا عن بعض من زمان ما تواجهوا ولا تكلموا..حنان من النوع اللي ما تحب جلسات العيال مع البنات حتى بوجود الكبار ولا تحتك بالرجال قد ما تقدر..وخالد ما يحب الجمعات عيال او بنات وبيت خالته له سنتين ما جاه...
اما لمياء من شافت ولد عمها عادل وهي تتنافض تعرف تهوره وعناده..ولما صارخ على خالد وقفت وتنتظر دورها بالهواش من عادل..
عادل:خير وشو تولهت وقدام ابوك يالخاينه والله ما اتركها لك
لمياء انهبلت من عادل وتفكيره ويسمع بالمقلوب:قسم بالله اني اقصد فروسي
عادل:فروسي ومن ذا بعد
لمياء:فراس اخوي..
عادل:امشي على السيارة
لمياء:طيب ما جت عمتي او اروى..
عادل:لا محد جا وبسرعه على السيارة تعالي معي..
لمياء من خوفها مقدرت تتكلم ولا كلمة..وش تقوله ما ابي اركب معاك وما معاك محرم..واللي هون عليها انها بوسط الناس والا لو كان مو بشوارع عامه والا مو وقت عصر كان صار لها شئ....
حالة سعد كل مالها تزيد سوء ومن سئ الى اسوء..واللي شايل هم سعد هم اثنين لمياء وخالد..وكل واحد شايل هم لسبب معين بس يجمعهم حزنهم الشديد على تعب غاليهم...
حنان بعد ما خلصت الهوشة راحت للمريض سعد واطمئنّت عليه وراحت تعطي الدكتور التقرير وتكمل اجراءات قراراها اللي اتخذته على عجل...
************************************
((لحظات تمر على الانسان بطيئة ثقيلة..تلتهم بأنفاسها ثواني عمره..تسكب عليه الملل بسخاء تلعب بأفكاره وخيالاته وتجعلها اشبه بالمجنون يتأمل اللا شئ يتحدث ويضحك للاشئ يعيش مع ذكرياته يمتلئ خياله بأحلام لاتحقق كمنظار يرى فيه أمانيه قريبة بينما تعجز يداه عن لمسها تمر اللحظات بسكون يغسل فيها النوم عينيه ويغطيهما فيتناثر الزمن حواليه سريعا لاهيا عن الحلم التي تحضنه))
***وانــتــي حــلــمــي***
<<مجلة حياة للفتيات>>

((يوم الوداع وهل ابقيت في خلدي
الا الأسى في حنايا القلب يستعر
سلبت من مهجتي ظلا نلوذ به
في راحق بهجير الشوق ينهمر
وهمت في خافقي المكلوم تلدغه
بالشوق كالنار لاتبقي ولا تذر))
<<محمد سليمان الشبل>>

((عودي الي يا روحي..عودي كي أراكِ..استنشق عطرك بكلماتكِ الرائعة..عودي لأسمع صوتك العذب يصدح بعباراتك الرنّانة..عودي فقلبي لا يحتمل فراقكِ..عودي لكي تعود الحياة لمنتدانا..عودي لتتحرك الدماء وتعود المياه لمجاريها..عودي فقلبي ينتفض وعيوني جفت من ذرف الدموع..عودي واسقيني الحب الطاهر..اخلطي حنيني برقتك..وشوقي ببسمتك..واجعلينا خليطا متجانسا من المشاعر..اغمريني بلهفتكــ بحبكــ بهدوئكـ ببسمتكــ ...جوري اعشقك))
<<انا : )>>

عادت جوري الرساله الاخيره ما تدري كم مره قرتها من الصدمه..تقرى ولا وصلت السطر الاخير تعيد تقراه وتقراه وترفع صوتها يمكن غلطت والا شئ...خيـــــــــــــــــر وش يبي ذا والله عطيته وجه بزيادة...وجوري اعشقك..اسمي ولا الدلع بعد..يعرف اسمي..من وين..من وين يعرف اسمي..واعشقك...زودها عل الاخر...وردت له رساله كلها غضب وانفعال مو صاحي وكتبت فيها...

((المجروح المظلوم المنكوب مو شغلي انا..اما تستخف بي وتسوي روحك بريئ وتحب مو عندي ذا الكلام..روح الله لايوفقك ولا يهنيك بعيشتك ان كان نيتك شر..بعدين تعال من متى المعرفه عشان تقعد تتغزل..اصغر عيالك انا تنصب علي بكم كلمة..يالله بس
تقققققققققللللللللللللللللللع... ولا اشوف اسمك بالرسايل الخاصه والا عند الاشراف..قال حب قال (وحطت وجه سخرية) ))
ما تدري جوري ليش هالانفعال اللي جاها..بس انقهرت مرة من العيال اللي يعاكسوا ويستهزؤ بخلق الله..ويجروهم لطرق الرذيلة والفساد..وانقهرت مره لانه زودها بالخاص مرررررررره..وخافت مرة لانه عرف اسمها..يعني اكيد يعرف معلومات بعد عني...
....اما المجروح اكتفى بهالرسالة....

((علموك القساوه و أنت طبعك حنون كيف تجرح دموعي و أنت وسط العيون))


كل اللي سوته جوري انها حطت المجروح من قائمة التجاهل وا رسلت رسالة خاصة للمشرف العام انها بتترك المنتدى وبعد الحاح من المشرف العام عن السبب اللي بتخرج فيه قالت له...
(عذرا اليكم..فاصبح في عيني هذا المنتدى من أسوأ ما يكون ولا اطيق احتمال اسمه او شكله.. واحس بضيق كبير عندما اكتب رد او اشارك..والسبب يكمن في مضايقات على الخاص..والعام بشكل غير ملحوظ.. لا تسألني من وكيف فانت تستطيع ايجاد من يتلاعب بكرامة وشرف الغير.. مع كل الاحترام..
عود اذان))
جوري مسحت كل الرسايل الخاصه وحطت رسالة وداع للمنتدى وكتبت فيها...
الموضوع: ((حان وقت الرحيل))..الكاتب:عود اذان
وحطت السطر الاول كله وجيه حزينه..والموضوع كله حول الخيانة والتلاعب بمشاعر الناس.. والاعضاء كلهم حزنانين على فراق افضل عضوه بالفرفشه والعضوه الرقيقه..
اما المجروح رد عليها..

((صراع مع المشاعر..خناق حول الحب..شحنات من الغضب تتولد في قلبي وروحي وكياني لفقد العضوه الرقيقه..التي ان دخلت الادبي تنسى روح المرح وتكتب بمشاعرها..بدم الموده تتكلم.. ستتلون صفحاتنا بالالوان الرماديه..وسنبكي حرقة وألما على فراقكِ..وسنكتب امنيتنا على كل حائط.. وسنننقشها على كل قلب..نتمنى عودتكِ يا عود..))
جوري انقهرت مره من رده وسحبت سلك الكمبيوتر..وهي صدق معصبه عل الاخر..واتذكرت سارونه.. اكيد تعرف شئ عن المجروح..ليش ذاك اليوم تقول باأقولك شئ بس لاتاخذين فكره مي طيبه عني.. بس ما قدرت تفتح الكمبيوتر من القهر..وتسمع صوت فيصل يتكلم بصوت عالي بالصاله وكأنه يكلم احد غريب...
كان ضايق خلقها عل الاخر واخر قرار فكرت فيه انها تترك هالمنتديات اللي ما تجيب الا وجع الراس والهم..وكانت ما تبي تخرج بس سمعت امها تناديها وخرجت..واتفاجأت بوجود عمتها موضي وعيالها عندهم...وراحت تسلم على عمتها وبنتها غادة..والتهت بالسوالف عن سالفة المجروح واتعدل مزاجها اللي ضارب له كم يوم..
فيصل:هلا والله الساعة المباركة اللي جيتوا فيها..زين تذكرتي ان لك اخ وله عيال تزورينهم..
العمة موضي:ههههه والله انكم عل البال دوم ماهو يوم..
فيصل:احححححلى يا عمه طلعتي راعية قصيد..
الحريم:ههههههههههههههههه
جوري:والله لكم وحشة من زمان عننا
العمة موضي:مشاغل الدنيا يا بنيتي..واشوى ان غادة ما عندها شئ وجيناكم هالاسبوع..
جوري:بعد بس اسبوع
العمة موضي:خير وبركة..الحمدلله ان تيسرت لنا زيارة..
فيصل يهمس لجوري:اسالي غادة باي سنة...
جوري:خير انت اسالها
فيصل:ما اقدر
جوري:ليش؟
فيصل:مالك شغل اساليها والا ؟
جوري:وش بتسوي؟
فيصل:ولا شئ
جوري:هههههههههه..ابشر....اخبارك غادة؟
غادة:بخير الله يسلمك..شلونك انتي؟
جوري:بخير..بس فيصل (يوم نطقت جوري باسم فيصل..قرص فيصل جوري وعرف انها بتورطه وبغى يقوم بس جوري هذي فرصتها تردها لفيصل مثل ما سوى بها مع سلطان).. فيصل يسال يقول باي صف؟
غادة ابتسمت من ورى العباة.. واتكلمت بصوت راخي..:مستوى رابع
جوري:شلون تراي ما افهم بالمستويات..
غادة:نهاية سنة ثانية جامعة..
فيصل ساكت وما صار ماخذ راحته مثل قبل ومقهور من جوري عل الاخر وقاعد يفكر بطريقة انتقام قوية تخلي جوري تندم على المقلب اللي سوته..
جوري:الله يعين..انا ثالث ثانوي ولا كأني ثالث..
غادة:والله بتندمين اذا طلعتي للجامعه... هي سنة وحدة ذاكري فيها وانتهينا..
فيصل:ايهي ما لقيتوا الا سالفة المذاكرة..
جوري:وانت وش دخلك عندنا
فيصل:من زينك..انا ابي عمتي موضي اشتقت لها..
جوري:خلاص انتبه لكلام عمتي وسولف معها ولا ترمي اذنك هنا..
فيصل:وش يضمني انكم ما تحشون بي..
جوري:اتطمن اذا جينا نحش ناديناك..
فيصل:من قاعد يناديني اللحين..
جوري:الله يرجك صدق منتب صاحي..
فيصل:اقول مالت على اللي معطيكم وجه خلني اروح عند الرجال ابرك..وابتسم وقال(بس اذا حشيتوا فيني نادوني)
جوري+غادة:ههههههههههههههه
فيصل:يالله عمتي عن اذنك البنات صدعوا براسي والا نا ودي ما افارقك..وباروح عند الرجال ..
العمة موضي:هههههههه.. اهم شئ بعد اللف والدوران بالشوارع انت وبدر ترجعون البيت ..مو الفجر نجي ما نلاقكم فيه..
فيصل:عارفت لنا يا عمه..ابشري على هالخشم...
وراح فيصل عند الرجال وابو فيصل بس خرج من البيت ..راح فيصل وبدر ولفلفة بالشوارع والاسواق..ويوديه فيصل الاماكن المميزة للعيال والاماكن اللي يسهر فيها..وكالعادة جا الفجر وهم برى...
اما غادة وجوري الهتهم السوالف وكل وحدة تناظر بكمبيوتر الثانية وينسخون من بعض اللي عاجبهم وتعبوا وناموا الاثنين على سرير جوري...
عمتهم موضي لها جناح خاص لها اذا جت بس كالعادة هي الوحيدة اللي تنام فيه..

عمتها موضي كل بناتها وعيالها تزوجوا..ما عندها بالبيت الا غادة..وزوج عمتها متوفي..
وغادة بالجامعه عندهم اسبوعين تفرغ قبل الامتحانات وجت لبيت خالها هي وامها..جوري استانست مرة انهم جو..وهذي نعمة من رب العالمين لان اختباراتها قربت وسالفة خطوبتها بدت تضيق عليها نفسها..وهي الى الان ما توصلت لقرار حاسم...
***************************
عادل خبر اهل البيت بسالفة لمياء وانقلب بيت عم لمياء كله ضدها.. ومحد يكلمها ولا احد يشوفها وما يقعدون معاها ولا بمكان..لمياء حبست روحه بالغرفة ولا صارت تطلع منها ابد..بس اذا اضطرت للأكل تطلع لانها تدوخ بسرعة تروح لمطبخ وتاكل لها كم لقمة بس تشوف بنات عمها والا مرة عمها وتحس بالاشمئزاز منهم تعاف الاكل وترجع لغرفتها..واللي مخوفها اكثر من كذا كله..اللي شايلة همه هو عمها الى الان ما رجع من السفر وش بيسوي لها اذا رجع.. وابوها حاولت فيهم انه تزوره ما سمحوا لها ولا زيارة من عقب ما صار لها مع خالد..حتى فراس يلهونه باي شئ اهم شئ يبتعد عنها يبون يحسسونها بالذنب..
جت وحدة من بنات عمها اللي بثالث متوسط وهي اكثرهم حنية على لمياء مع انها بالبداية كانت مثلهم بس يوم شافت البيت كله انقلب على لمياء ..بدت تحس ان لمياء انظلمت وودها تعرف لو شئ بسيط عن اللي صار..كل اللي قالهم عادل انه شافها تعاكس ولد عند ابوها ومستغلة كل يوم بزيارتها عشان تقابله وهناك يتكلمون...
دقت الباب عائشة..وتنتظر لمياء تفتح لها الباب بس ما تلاقي أي جواب منها...وصارت تنادي عليها..وتكلمها بصوت واطي ما تبي ينتبهون اهلها...
عايشة:لمياء..لمياء افتحي الباب..
لمياء:.....................................
عايشة:لمياء افتحي قبل ما يجي احد
لمياء:...............................
عايشة:يالله لميوه افتحي...
فتحت لمياء الباب وما كأن اللي قدام عايشة انسان..تعبانة ووجهها ذبلان وصاير اصفر وما تقدر تمشي على حيلها..تتسند باللي قدامها..
انهبلت عايشة من منظر بنت عمها لمياء ومسكتها عشان تسندها وقفلت الباب وراها..
عايشة:ما يصير لمياء لازم تاكلين..
لمياء:وليش آكل؟
عايشة:لازم تغذين نفسك شوفي شلون شكلك صايره صفراء تقل ورقه..
لمياء:مو اهم شئ الاكل..
عايشة:شلون مو مهم..بعدين يمكن تموتين..
لمياء:ليتني اموت ولا اعيش بالظلم..
عايشة:اعوذ بالله لا ان شاء الله ما تموتين..
لمياء:.......................
عايشة سندت لــمـيـاء وخلتها تقعد وراحت تجيب لها عصير...
عايشة:خوذي اشربي عصير...
لمياء:ما ابي ..ابعديه عني...
عايشة:مو على كيفك..لازم تشربين...
لمياء تأشر بيدها ما ابي..
عايشة:قربت الكوب من فم لمياء وخلتها غصبا عنها تشرب..لمياء شربت بس شوي من الكوب.. وعايشة ما غصبت لمياء كفاية عليها انها شربت شوي...
عايشة تناظر بلمياء..وكانت مترددة وجزمت على السؤال:لمياء انتي تقولين مظلومة صح..
لمياء اكتفت بنظرة تبين الجواب...
عايشة:طيب وش صار لك؟
لمياء تناظر قدامها بنت بالمتوسط اكيد ما اهتمت للسؤال وشلون بيجي عليّ.. وش يفهمها سالفة كبيرة وهي تحس انها صغيرة وآخذة السؤال مجرد لقافة بس تبي تعرف وش اللي صار..وتسأل كسؤال عادي ولا كأنه اهلها هم اللي ظلموني وانا الضحية...
سكتت لمياء وجلست تناظر الغرفة وتناظر عايشة وتذكرت الموقف بالتفصيل الممل من المستشفى الى البيت..الى الاهانة اللي صارت لها ولد عمه يصارخ عليها وهينها ويهين تربية ابوها ويختلق سالفة ما صارت من الاساس..وتجي مرة عمها وتكمل عليها وتذكرت كلمة بنت عمها الكبيرة اللي الى الان ترن بإذنها:محد بيجيب العار لعايلتنا الا انتي...
مسكت عايشة يد لمياء ومسحت دموع لمياء بايد لمياء وقالت لها قولي لي وش اللي صار لاتخوفيني عليك اكثر..والله اني حاسة انك مظلومة...
لمياء ناظرت بعايشة بحنية وانقلبت لمأساوية بعدها لحقد لانها من نفس العائلة..سكتت لمياء وكل اللي قالت له:اطلعي برى..
عايشة:انــــــا
لمياء وعيونها وقلبها وحواسها ما تنبأ الا بشر كبير:في غيرك هنا اطلعي بسرعة لا ارتكب فيك جريمة..
طلعت عايشة بسرعة وهي خايفة وش فيها لمياء شكلها بتذبحني وتذبح اخواني..
لمياء ما حست بالندم وكل تفكيرها انتقام من هالعايلة..والطيب ما ينفع بهالايام..وتذكرت فراس وانهارت انهيار كامل وصار يومها كله بكى على ابوها اللي انحرمت من زيارته..واللي رفضت كل العالم عشان رعاية ابوها..وتكون تحت ظله..يجيون اقرب الناس لها ويمنعونه منه..وفراس املها الوحيد بعد ابوها بعد يحرمونه منه..آآآآه ليت الزمن يرجع والا الليالي تدور..وابوي بصحته وعافيته وياخذني من هنا ولا اعيش بهالظلم..اعيش تحت ظله محد يقربني بسوء ولا انظلم..وابتسم له كل صباح واقهويه واسمع دعاوي من فمه الطاهر هي اللي تقويني ووتجدد لي القوة والنشاط..
بس لا الزمن يرجع ولا عقارب الساعة ترجع لورى ولا ثانية.. آآآآآآه...
فراس دخلوه بنادي يبدأ من بعد العصر ويكون العصر قرآن وبعدين ياخذون الكاراتيه والسباحة ويرجع الليل مهدود تعبان وينام واذا جا من المدرسة يخلونه يحل واجبته وينام ومايخلون له مجال انه يشوف اخته..وهو مستانس عل الاخر وهو بسادس ابتدائي..وعادل يقوله خلاص انت رجال عيب تدخل البيت وتخرج على كيفك..لازم اتــنـحــنــح وتدخل مثل الرجال وفراسي مستانس خلاص صار رجال.. ولمياء بغرفتها تبكي شوق والم وظلم على اللي يصير لها وتدعي عليهم ليل ونهار وتدعي ربها انه يفكها من بيت عمها ومع كل اللي يصير لها تعرف انه ولا شئ اذا جا عمها..
راحت عايشة عند امها وهي حزنانة مرة على لمياء وعلى الي يصير لها...
عايشة: امي مو حرام اللي يصير للمياء
ام عايشة:مو حرام ولا شئ هذي قليلة ادب ولازم نربيها..
وتدخلت آمنة وقالت:وجع لازم تتربى زين هذي بتفضحنا وتفضح سمعة عايلتنا
عايشة:الله يا سمع عايلتنا ما كأنه عادل كل يوم زيارة عند الشرطة
آمنة:عادل رجال وماهو عيب يدخل الشرطة اجل تبين عيال الناس يضربونه عل الفاضي والمليان
عايشة:يعننك ما تعرفين اخوكِ..اكبر داج هنا ومؤذي خلق الله..وبكره ابشركم بيدخل بقضية مخدرات..
الام:وجع انقلعي لا بارك الله فيك تتفاولين على اخوكي بس عشان هاللي ما تسوى
عايشة:انا قلت الحق وانتم تكرهون الحق
آمنة:أي حق اللي تتكلمين فيه..اكيد ضاحكة عليكي بكم كلمة وانتي صدقتيها وجاية تتفاولين على اخوكي..
عايشة:اصلا هي ما كلمتني ولا كلمة بعدين عادل اكبر كذاب كل يوم يطلع لنا بكذبة ودايم ما تصدقونه يعني يوم جت على لمياء صدقتوه ونفذتوا كل خططه...
سكتت امها وآمنة..فعلا كلام عايشة منطقي ومية بالمية..ارتسمت على عايشة علامات النتصار وقالت:لا تظلمونها وانتو ما سألتوها وش اللي صار..اكيد الموضوع فيه غلط..
عايشة برغم اللي سوته لمياء لها ما خلاها تتخلى عن لمياء بس كانت تبي تقول الحق وما عليها من احد وخصوصا يوم حكت لصديقتها اللي صار وصديقتها قالت لها انك لازم تتكلمين اقل شئ بس تقولين ان هذا غلط والباقي عليهم...وعايشة نفذت الكلام كله..
ودخل عادل بهالوقت وقال:وش الموضوع غلط...
ارتبكت عايشة وكانت خايفة مرة من عادل انه سمع شئ...بس يبان على عادل من وجهه اذا كان زعلان او لا وحمدت ربها انه ما سمع ولا شئ.....
بس اللي خرب عليها كل اطمئنانها.. آمنة اللي علمت عادل بكل شئ وعادل قام ضرب بعايشة وتكفيخ ويضربها مع بطنها..ويكتف ايدينها ويضربها ركب الى ما اغمي عليها وتركها...
الام انهبلت من ولدها اللي قام ضرب فيها وآمنة استانست ان عادل اللحين صار بصفها وكل شئ اكيد بيصير لها اذا كان عادل بصفها...
************************************
اتفقت نوف وعهود على حركه يبسونها ببيوتهم عشان يضيفون جو من الحماس والحركة ببيوتهم بعد ما استلموا مكافآتهم..واتفقو الاثنين على كل شئ بعد ما وزعوا اعمال البحث بالنت او عن طريق صديقاتهم بحركات الحفلات العائلية البسيطة والتهوا الاثنين بمفاجأتهم لعوايلهم واتحمسوا مرة نوف وعهود على الحركات وصاروا من مكتبات لمحلات ابو رياليين...لمحلات الورود وكل وحدة لقت شئ حلو تشريه للثانية وزينوا الشرايط وعلب المناديل وسلات التقديم واكواب العصير وكل شئ زينوه ما فات عليهم ولا شئ.. وعهود تذكرت ان المقلط اكبر الغرف بالبيت وهو افضل مكان للإحتفال وفكرت انها الحفلة تكون ببيتهم الحالهم من دون خوالهم او عمانهم.. لصقت بالباب عبارة كتبتها بالورق الملون وقصت الكلام بالضبط ما خلت ولازيادة وكتبت(الكلام يتجدد والناس تتغيّر ونحن شمل واحد لم نتغير).. وكتبت عبارة الاخوة والاسرة وملت المقلط منها..بالورق الملون والورد المجفف وبالكوريشة وما خلت لون من الوان الشرايط الا وعلقتها بالمقلط وطلع المقلط مكان مهيأ لاحتفال ومجهز كل التجهيز..وتنسيقه كان في غاية الروعة..حطت بالمقلط علب المناديل والسلات اللي مزينتها واوراق المسابقات واكواب العصير اللي لفت عليها الشرايط والمسجل والاشرطة والطاولات وحطتها على الطاولات وكان كل شئ جاهز وقفلت المقلط ودقت على نوف وتأكدت ان ما بقى لنوف شئ وهي مثلها سوت قفلت الغرفة اللي تبي تسوي فيها الحفلة.. والحفل بيصير ليلة الجمعة..يعني يوم الخميس بالليل.. واليوم اربعاء راحت واشترت انواع العصاير اللي مخططة عليها والفطاير من المحلات الزينة عندهم ورتبتها على اشكال خيالية ورايقة.. ومتفقة هي ونوف على مطعم مرة رايق يشترون منه العشا..وغلفت كل هدايا اخوانها وامها وابوها وكانت محضرت لهم مفاجأة كبيرة بتوريهم هيا بعد الحفلة..تمددت عهود على كنب الصالة بعد التعب والمجهود اللي سوته جتها خلود وهي متضايقة منها بس ما في احد تكلمه الا هي....
خلود:التلفزيون ما فيه شئ
عهود:مدري عنه شوفيه..
خلود:اوف ياربي وش هالطفش
عهود:خير وش فيكِ
خلود:وانتي من متى تسألين عني ولا تهمك اخباري..
عهود:لأ لأ لأ لأ لأ لأ ما يصير خلود اتكوني زعلانة من امس
خلود:أي زعلانة
عهود:تصدقين انك تافهة
خلود بعصبية ورافعة صوتها:شفتي شلون عادي الوضع عندك ترمين السبات على كيفك
عهود:أي سبات
خلود:لاترفعين ضغطي زيادة ترى استحملتك كثير
عهود:من جد انك تافهة
خلود:عهود لا تزودينها خلاص كافي كل يوم سب عل الرايح والجاي
عهود:انتي اللي كافي حساسية زايدة..عشان تافهة وانا صادقة يوم اقولها (خلود يوم قالت تافهة شوي والا تنجن من عهود ورمت عليها نظرة تكفي عن الكلام..وجت بتروح عن عهود)..
عهود مسكت خلود وقالت لها:يا بنت لاتصيرين حساسة زيادة عن اللزوم..
خلود:طيب دامك عارفة اني حساسة ليش تسبين وترفعين صوتك..انا زعولةوما اتحمل شئ خلاص..
عهود:يا خلود يا اختي الصغرى انا امزح معك والله عادي وانا لما شفتك تزعلين على أي شئ بديت اكثر عليك المزح واثقله شوي...
خلود:شفتي اعترفتي بنفسك..
عهود:طيب ما سألتيني ليش؟
خلود:ما يبغالها سؤال بس تبين تآذيني..
عهود:خطأ ما كنت اقصد كذا..كنت ابيك تتعودين على هالمزح اذا هوشة ومزح تزعلين منه وتقلبين الدنيا فوق تحت شلون لو جت مصيبة كبيرة تقدرين تتحملينها وانتي المزح الثقيل ما تتحملينه
خلود:أي والله انك صادقة اني مرة ازعل من كل شئ
عهود بابتسامة:لاع اعترفتي بنفسك انتي اللحين
خلود بابتسامة:تصدقين ما جا ببالي ولامرة انك تقصدين زي كذا بس لاتفكرين اني الى الان متقبلة اللي صار
عهود:ول عليكي يا حقودة
خلود:بدينا بالغلط
عهود:وبدينا بالزعل
عهود+خلود:ههههههههههههههههههههه
رضت خلود عن عهود ولو ان ما صفا اللي بقلبها مره لانها تقول لو انك فهمتيني كان احسن واتصلت على ليلى بنت خالتها وتبشرها باللي صار بينهم وكانت ليلى مؤيدة فعل عهود مية بالمية وحز بخاطر خلود يوم عرفت ان ليلى بعد عاجبها سواة عهود وقالت بنفسها يعني طلعوني انا الغلطانة..وهذي مشاعر ما اقدر اتحكم فيها..وقفلت التلفون خلود عن ليلى وهي تفكر بمشكلتها مع عهود معقولة بعد هالوقت كله اطلع انا الغلطانة وهي ولا شئ..صحيح انا حساسة بس هي طريقتها غلط..
عهود:خلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــود
خلود:نعم نعم جايه
عهود:وينك تعالي هنا...
خلود جت تجري عند اختها عهود :طيرتي عقلي وش فيه؟
عهود:مدري اقصد ..وسكتت عهود ما تكلمت ولا كلمة...
خلود:وش فيك عهود تكلمي...
عهود:منصور..
خلود:وش فيه منصور؟
عهود:منصور..منصور..منصور..وسكتت وكتمت صيحتها..
خلود:عهود تكلمي وش فيه منصور
عهود:منصور يا خلود وصارت تبكي وتشهق وتمسك منديل وتمسح وجهها..
خلود:تكفين عهود تكلمي وش فيه منصور...
عهود حطت ايدينها على وجهها وتحاول تكتم الصيحة وصارت تون وتشهق..
خلود قامت تبكي مع عهود:عهود قولي لي وش فيه منصور...
عهود اكتفت بانها اشرت على الشباك...
خلود:وش فيه؟عهود انا اسألك عن منصور...
وتعيد خلود على عهود السؤال وعهود بس تأشر لها على الشباك...قامت خلود وناظرت من الشباك.. وطاحت من الصدمة..ورفعت نفسها وصارت تبكي....عهود تعالي معي ...تعالي..
وقامت عهود معاها وراحوا للشباك يناظرون ومهم مستوعبين اللي يصير واللي يشوفونه قدامهم..
خلود:هذي جيوب المباحث
عهود:ادري
خلود:ليش جايين عند البيت
عهود:مدري
خلود:دقيتي على منصور او خالد او ابوي أي احد
عهود:لا
خلود:بتموتيني انتي..اجل وش فيكي تقولين منصور..تدرينه عنه شئ وما تبين تقولين لي..
عهود انهارت من البكاء وصارت تتكلم وصوتها متقطع:سيارة منصور تحت وهو موفيه..والمباحث هنا..ليــــــــــش؟
خلود:اعوذ بالله..لا ان شاء الله ما فيه شئ..وليش واقفيين هنا اكيد فيه شئ هنا..
عهود:ما ادري بس اهم شئ امي لاتدري (وصارت تصيح)
خلود:عهود تكفين ترى ما في الا انا وانتي خلينا نشجع بعض..وامي انا ادق عليها واقولها اننا بنام عند خالتي والعيال بالاستراحة عشان ما ترجع
عهود:امي لازم تدري واكيد بتقول ما راح اترك ابوي الحاله..
خلود:بس صعبة نعلم الناس..لو درت بتكون عند عمي وبيدرون كلهم.. اقولك انا اكلم ابوي وخالد وهم يتصرفون...
خلود راحت تجيب جوال عهود ..وعهود قاعده مي قادرة تشيل روحها من الخوف اللي خلاها شبه مشلولة.. الشرطة والمباحث محوطيين حارتهم وبيتهم بالاخص..منصور سيارته موجودة وهو موفيه..رجال الشرطة رايحيين جايين على بيتهم..كاميرات مشغلة طول الوقت وتصور بيتهم واللي حوالينه..رشاشات مصوبينها على بيت ابو خالد..ومحد يدري وش فيه..
خلود جت تركض وقالت لعهود:خالد وابوي اللحين جاين قلت لهم وش السالفة..
عهود:.......................


خلود راحت تناظر من الشباك وصرخت باعلى صوت:يمّــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
عهود نقزت من مكانها عند خلود:وخري وش فيه
خلود:فتحوا الباب ودخلوا كل الشرطة والرجال..ياربييييييييييييييي
وقاموا يصيحون عهود وخلود...
راحت خلود ودقت على ابوها:يبه يبه يبه (وتشهق وتصيح)
ابو خالد:خلاص خلود اللحين جايين
خلود:لا يبه يبه هم..(وتصيــــــــــــــــح)
جت عهود واخذت الجوال من خلود واول ما سمعت ابوها يقول :من هم ؟
صارت تصيح عهود وسكروا الجوال لانهم مهم قادريين يتكلمون...قامت خلود وناظرت بالشباك وصرخت ونزلت راسها...
عهود:خلود وش فيه؟
خلود:شكله في احد بـبـيـتـنـا تبيه الشرطة...(وهي تصيح ويالله يالله تتكلم)
عهود:لا ياربي مو معقولة...لالالالا وش نسوي..
خلود وهي تصيح ووسط تفكيرها بالخوف جا ببالها اقتراح سليم وبوقته:اسمعي بسرعة روحي جيبي مفتاح البيت الداخلي واقفليه وانا باروح لباب السطوح واقفله تكفيــــــــــــــــــن بسرعه...
عهود راحت تنفذ اللي قالته خلود ..خلود اصبر واجلد من عهود بالمواقف القوية مع انها حساسة اكثر من عهود...بس خلود وقت الجد جد..وهذا اللي جا ببال خلود انهم يفقلون الباب واذا جا خالد وابوهم يفتحون له الباب...
راحت عهود للمطبخ وضيعت الدرج اللي امها تحط فيه المفاتيح وبعد تقليب سريع..تذكرت ان فيه تحفة مثل الجرة الصغيرة امها تحط فيها المفاتيح..وبسرعة اخذتها وقفلت الباب..
اما خلود طلعت لغرفة امها تحاول تتذكر وين مفتاح السطوح وقلبت كل ادراج امها ما لقت المفتاح..وصارت تدور بملابس ابوها وامها وجيوبهم وما لقتها..دورت بكل مكان الى تحت الشماعة ..وورى الباب..وتذكرت ان منصور هو اللي عنده وبسرعة دخلت غرفة منصور واخذت المفتاح من اول درج وطلعت للسطوح..وهي طالعة شافت عهود
خلود:قفلتي الباب اللي تحت..
عهود:أي قفلته وانتي..
خلود:اللحين رايحة..
وسكرت باب السطوح وجت بتقفله والا احد ورى الباب يدف الباب يبي يدخل..وهي تدف من داخل وواحد من السطح يدف يبي يدخل وبدا يغلبها ويدخل ايده يحاول يمسكها وهي تصرخ وتحاول تدف.. وتصرخ تنادي على عهود...
خلود:عهوووووووووووووووود تعالي بسرعة..
جت عهود ركض من تحت لخلود وشافت ايد واحد من ورى الباب صارت هي تصرخ الثانية وجت مندفعة وسكرت الباب على ايد وصرخ صرخة انهبلوا منها عهود وخلود بس فتحوا الباب شوي وسحب ايده وبسرعة سكروا الباب وقفلوه..
ونزلوا بسرعة خايفيين من مكان السطح..راحوا عهود وخلود للصالة ويبون بس يناظرون من الشباك مهم قادريين ولا اتجرؤا..بس قاعديين مكانهم وينتظروا ابوهم او خالد يجيهم.. وهم قاعديين بالصالة وشوي يوقفون..ومرة يشغلون المكيف ومرة يطفونه صاروا بحالة عجيبة ومهم مستوعبين اللي يصير لهم...قعدت عهود ونادت على خلود عشان تقعد..اول ما قعدت خلود يسمعون صوت اطلاق نار...
عهود+خلود:طلعت منهم صرخة قوية وصياح عالي مرة..لان الصوت عندهم وبدا يستمر اطلاق النار..وهم على حالهم.ويسمعون اصوات الشرطة والناس اللي ببيتهم..وعهود وخلود ما يدرون وين هم الضبط س اللي عرفوه ان في احد بالسطوح اما الاماكن الثانية ما يدرون عنها... مسكت عهود الجوال وحاولت تدق على خالد او ابوها بس ما قدرت وصارت يدّها ترتجف من الخوف..بعد ربع ساعة سكتت جميع الاصوات ووقف صوت اطلاق النار..
دق خالد عليهم وكلموه وقالوا له اللي سووه وانه بسرعة يجي...وقالوا له على صوت اطلاق النار..
وهم قاعديين على اعصابهم بالصالة يسمعون كلام وهوش وصراخ بالحوش ولايدرون وش فيه ..فجأة سمعوا صوت اطلاق نار ويصرخووووون باعلى صوت ويطلعون الدور الثاني بغرفة خلود ويبكون..
وهم قاعديين على اعصابهم خوف ورعب وجهل باللي يصير داخل بيتهم فجأة يسمعون صوت شئ يطيح وبصوت عالي....واصوات فتح ابواب وتتقفل..وهمس..وعجزوا لا يميزون من وين الصوت او وش يكون؟
عهود:خلود هذا الصوت وينه؟
خلود:من الحوش!!!
عهود:لا مو من الحوش هذاا لصوت قريب مو هنا...
خلود:لا يمه لا تقولين.طيب وش نسوي...
عهود:نروح نشوف وينه
خلود:يعني احتمال يكونون جوا البيت...
صرخت عهود على شئ مسك رجلها...
خلود نقزت من المكان الي فيه وسحبت عهود وراحوا لغرفة عهود وقفلوا الباب...
خلود:وش فيه عهود(وعينها تدمع)
عهود منهاره من الصياح:مسك رجلي يا خلود
خلود:منهو؟
عهود:مدري احد مسك رجلي..احد مسك رجلي..
خلود:والجوال وينه؟
عهود:بالغرفة تركته...
خلود:ياربي..الله يستر الله يستر...
ويسمعون طلق نار ويصرخون مرة ثالثة.. ويبكون وتلاصقوا ببعض ويتنافضون من الخوف..
عهود+خلود:طلعت صرخة قوية وتلاصقوا اكثر ببعض..وغمضوا عيونهم من الخوف..
رجال طول بعرض ومتلثم..كاسر الباب وداخل قدامهم....
الرجال:اخرجوا بسرعة انتم في امان...بسرعة تعالوا معي...
عهود:ما نبي ...روح من عندنا.. ابي ابوي وخالد(وقامت تصيح)
الرجال:بسرعة اطلعوا..لايصير فيكم شئ...
عهود وخلود ولا حركة ولا كأنه في احد..
الرجال يحاول فيهم انهم يخرجون لكن ما فيه امل انهم يتحركون وقالهم انه هو من الشرطة..ومن الخوف عهود وخلود مهم قادريين يروحون معاه..وما لقى حل الا انه يكذب عليهم...
الرجال:ابوكم تحت وهم ينتظرونكم...
خلود:طيب وينهم خليهم هم يجوون وياخذونا..
الرجال:ما يقدرون بسرعة اطلعوا...
عهود وخلود لاتجاوب ولا حركة....
الرجال يدق ويقول:بسرعة نبي مساعدة...ويطلعون رجالين معاه...ويمسكون عهود رجاليين ويسحبونها برى البيت وخلود قدر عليها واحد...
اول ما نزلوا.. دخلوهم الملحق وجاهم الرجال اللي دخل عليهم وعطاهم مـسـفـعيـيـن وعبايتين..ولبسوها عهود وخلود..خلود جت مقاسها العباة اما عهود واصلة لنص ساقها وحمدت ربها انها لابسة جلابية طويلة تستر اللي تحت وما لبست شئ قصير ويطلع سيقانها...
خلود:وش بيسوون فينا اللحين
عهود:مدري عنهم الله ياخذهم يارب...
دخل الرجال بعد ما اتنحنح وقال:بسرعة تعالوا وراي...
راحوا عهود وخلود وراه وركبهم بالسيارة وبالبداية رفضوا يركبون بس اجبرهم الرجال والمكان يخوف..جيوب ورشاشات ورجال شرطة ومصوريين ووجيه تخوف مافي شئ قدامهم الا انهم يدخلون..وركبوا ورى...
الرجال سعودي و مايدرون انه هو اللي جاهم بالغرفة لانه ملثم ...هو طول بعرض وحب يلطف الجو..بعد الخوف والشحنات اللي اكيد بخلود وعهود..
الرجال:يعني انا سواق تركبون ورى...
عهود وخلود:....................(ودهم يصفقونه من القهر فاضي يمزح)
الرجال:ترى ما في شئ بس بنفس الحارة في رجال نبغاهم وخرجنا كل اهل الحارة..
عهود:الا ببيتنا فيه واحد
الرجال:شلون في واحد..
عهود:الا بغرفة خلود في احد مسك رجلي وخرجنا احنا من الغرفة
(عهود تتكلم وهي مي مستوعبة وش تقول..تكلمت بصعوبة وهي بس تبي تثبت للرجال اننا تعرضنا لخطر ببيتنا لانه هو يحاول يخفف لهم السالفة)الرجال على طول دق عليهم وقل للشرطة اللي عند البيت ان في احد منهم داخل البيت..لانهم يحسبون بس بالسطوح لانه اللي بالحوش مسكوهم..
خلود ما قدرت تتكلم ولا كلمة واذا طلع منها صوت يطلع صوت صياحها وشهاقها..اما عهود عشانها ابعدت عن منطقة الخطر حست باطمئنان بس يخالطه خوف وكل ما تتذكر مسكة الشخص لرجلها تنتفض وتبكي..
عهود:وين تبي تودينا...
الرجال:القسم...
عهود+خلود:يصيحون ويشهقون...
الرجال:مافي أي شئ اهم شئ نبعدكم عن مكان الخطر...
عهود:وليش ما تودينا بيوت قرايبنا عمي او خالتي..
الرجال:لازم هناك ولاتخافون نوديكم استراحة نساء ويجيكم الوالد وياخذكم...
عهود+خلود:كملوا صياح..والرجال مافي كلمة الا وقالها..ويحاول يهديهم بس مافي أي فايدة.. وكل ما يتكلم يصيحون اليــن وصلوا للقسم ودلهم على مكان النساء ووصى عليهم حريم ينتبهون لهم..وجاب لهم ماء ومناديل..وهم بس يصيحون ومهم راضيين يسكتون..وكل شوي يزيد خوفهم..
قاعديين بمكان لحالهم وحرمتيين كل شوي وحده منه تناظر فيهم وتروح وهم ما زالوا على حالهم.. دخلت وحده منهم على عهود وخلود وسألتهم:تبون شئ؟!
خلود:تكفين بس قولي لي وش اللي صاير؟
الحرمة:انا ما ادري عن شئ..
خلود:تكفين بس خلينا نطمن على اخونا واهلنا وش صاير لهم!!
الحرمة:مدري..
عهود:ما تدرين والا ما تبغيين تتكلمين
الحرمة:اي ممنوعيين عن الكلام...
خلود:طيب وش القضية..لا تقولين ولا شئ بس وشهي القضية...
الحرمة:ما ادري انا ما اعرف وش الحاصل ..بس غالبا تكون قضايا اصلاح او ارهاب..(يوم قالتها بدت عهود تبكي بصمت وما يطلع منها الا صوت يبين انها تبكي وكاتمة الصيحة)
خلود كانت اصبرت من عهود وسألت الحرمة:شلون يعني اصلاح او ارهاب؟
الحرمة:مدري..هذا اللي اعرفه...
خلود:من بيتنا..يعني احد مننا..والا احد من برى..
الحرمة:مدري..بالضبط ما ادري وش الحاصل بس هذا اللي عندي...
خلود:الله يجزاك خير......
وتركتهم وراحت..تركتهم بحيرتهم بخوفهم..بقلقهم..ما يدرون الشئ لصالحهم او لضدهم..منصور وش فيه هل هو متورط معاهم او صاير له شئ...اسئلة محيرة تدور براس كل وحدة منهم كل وحدة سبحت بافكارها وكل ما يتذكرون اللي حصل بالبيت ردوا للصياح...
*****************************************
عند بيت ابو خالد..وصل خالد وابوه بالبداية منعوه الشرطة لا يدخل بس تاكدوا من الهوية ودخلوهم لان المكان محاصر وممنوع من أي احد انه يدخل..
ابو خالد يدف رجال الشرطة ويبي يدخل البيت...
الشرطي:مافي احد بالبيت
ابو خالد:والعيال وينهم؟
الشرطي:حنا أخلينا البيت ما فيه أي احد
ابو خالد:شلون مافي أي احد وين العيال؟
الشرطي:وديناهم للقسم؟
ابو خالد:ومنصور؟
الشرطي:منصور بالمستشفى
ابو خالد بعد ما دقت عليه خلود وسكرت السماعة دقوا عليه الشرطة وبلغوه باللي صار...
ابو خالد:خالد بسرعة روح للمستشفى وانا باروح للبنات..
الشرطي:يا عبدالإله الرجال بيروح تعال شوفه...
جا عبدالإله عند ابو خالد:وين تبي تروح؟
ابو خالد:باروح عند بناتي وخالد يبغى يروح المستشفى عند اخوه...
المحقق عبدالإله:انت ابو خالد..اي خلاص مافي اشكال روح هناك واحنا نلحقك...
راح ابو خالد وهو مو مطمئن عن كل بناته هم بالقسم هناك والا لا..وراح خالد للمستشفى عند منصور اللي كان بغرفة الحاله ومحوطين المكان الشرطة...
قبل ما يوصل ابو خالد..طلبت لجنة التحقيق من عهود وخلود انهم يجون ومعهم المحققات اللي معاهم.. عهود وخلود ما دروا ان اللي من اول معهم انهم محققات الى يوم سمعوا ينادون المحققات بأسمائهم وهم يحسبونهم حراس عليهم...
دخلوا عهود وخلود غرفة صغيرة وفيه كرسيين جمب بعض وقدامهم طاولة بنية مهيب طويلة والطاولة واضح عليها القدم..اتفحصت عهود وخلود الغرفة كانت مخيفة بكل الدرجات..الجدار صبغته متشققة وحراس الغرفة اول ما دخلوا كل واحد معاه رشاش كبير والشئ الكبير واللي موتهم رعب ان اللي بالغرفة عهود وخلود ووحدة من المحققات و5 رجال..
جلس واحد منهم يقلب اوراق كثيرة بايده ويعطي الثاني بعض الاوراق وهم يتبادلون الاوراق ونظرة على الاوراق والنظرة الثانية على عهود وخلود.. عهود وخلود ماتوا رعب من اللي يصير معهم ومهم عارفيين وش اللي يصير..ويدورن الرجال اللي وصلهم يمكن هو احسنهم او يقدر يساعدهم بأي شئ..بس الرجال مو من المحققين الخمس اللي جو..
قام الرجال اللي جلس والمحقق الثاني اللي معه ووقفوا باحد أركان الغرفة وما زال تبادل الأوراق وتبادل النظرات..
جت المحققة وقعدت على الجمب اليميين لهم..وجا الثلاث رجال جلسوا قدامهم... اول ما جلسوا اسندت راسها عهود على خلود وقامت تصيح وتشهق.. انهبلوا المحققين من حركة عهود وبنفس الوقت كملوا الإجراءات ولا كأن شئ صار...
المحقق الأول:اسمائكم الرباعية بسرعة...
عهود عجزت تتكلم ولا كلمة وحتى خلود ما قدرت تتكلم بس شافت ان الموضوع جدي وان ما في مجال قدامها الا انها تتكلم فجاوبت على سؤالهم بعد تقطيع وتأتأة وسكوت طويل...بالبداية رفض واحد من المحققين ان خلود تجاوب عن عهود بس عهود ما رضت تتكلم ولا كلمة واضطر انه يسمع من خلود وسجلوا عندهم..
المحقق الأل ويوجه كلامه لخلود:من كان معك وقت وقوع الجريمة
خلود تتكلم وصوتها يقطع وكان واطي بس المحققين رفضوا انهم يسمعوها اليـن ترفع صوتها ولما جت بتتكلم صارت تصيح وتتكلم:بس انا وعهود وما ادري وش صار حنا سمعنا صوت طلق نار وسيارة منصور موجودة وما في أي احد فيها...
المحقق الثاني:ومن يطلع منصور؟
خلود:اخوي مو الكبير اللي اصغر منه..
المحقق الأول:كملي
خلود:وناظرنا ولقينا سيارات المباحث ودقيت على ابوي وخالد وبعدين دخل علينا احد من المباحث وجابنا هنا...
المحقق الثالث يوزع النظرات بين عهود وخلود وعليه حركات غريبة..عهود بس تناظره وتبكي..
المحققة:ومن خالد؟
خلود:اخوي اكبر واحد..
المحققة:ايوه..وش صار بعد؟
خلود جتها حالة عهود وسكتت ومي قادرة تتكلم ولا كلمة لانها شافت المحقق الثاني يبتسم ابتسامة غريبة ويناظر فيها..تحس لسانها انخرس ولا قدرت ولا كلمة تتكلم..
المحققة حاولت بخلود تكلم مالقت أي طريقة او اسلوب ينفع معها..وكل المحققين عارفيين ان هذا من الخوف..جت المحققة وحاولت تكلم عهود بس كل ما اتكلمت عهود تبكي زيادة وتقول:ابي ابوي.. ابي خالد....
المحقق الأول:يا اخت عهود لازم تجاوبين على هذي الأسئلة
عهود كل اللي قالته:ابي ابوي..
المحقق الأول يناظر المحقق الثاني وحيرة عجيبة في عيونهم ما يعرفون وش يسوون لهم.. المحققة بدت تحاول تستدرج عهود بالكلام...
المحققة:طيب انتم كلمتوا أحد..اتصلتوا على احد..
خلود:قلت لك احنا بالبيت وما ندري عن شئ فجاة أصوات وإزعاج وصوت طلق نار واصوات رجال وهربنا للغرفة وقفلنا على نفسنا الباب...
المحقق الأول:أي بيت؟
خلود:بـيـتـنـا
المحقق الثاني:انتو اللي كنتوا داخل البيت اللي مداهمينه
عهود+خلود: ايــــه
المحقق الأول:مافي أي تحقيق..التحقيق لناس ثانيين..
المحقق الثاني:آسفين على الإزعاج..
المحققة:تعالوا معي لإستراحة النساء...
قامت عهود وهي تتنافض من الخوف وهي تناظر المحققين واحد واحد..وتتأمل الغرفة الكئيـبة وحمدت ربها انه غلطة وان ما احد يحقق معاهم..
مازالت نظرات المحقق عليها وهي تزيد خوف منه ومن نظراته.. والمكان المرعب اللي هي تمشي فيه... والبناء القديم اللي يمشون فيه..ما كأنه دائرة حكومية..
اسندت راسها خلود على اول مقعد من المكان اللي قالت لهم المحققة انهم يجلسون فيه.. وخلود وعهود ما تكلموا مع بعض من دخلوا غرفة التحقيق إلى استراحة النساء...
>>صوت من الخارج يطلب اسم عهود وخلود...
وقفوا عهود وخلود وبحركة سريعة عدلوا عبيهم وغطاهم وخرجوا والمفاجأة الكبرى إن ابوهم هو اللي يناديهم..عهود ركضت على ابوها وحبّت ايد اليمين ومسكتها بايدينها الإثنين.. وخلود حبّت راسه مسكت ايده اليسار وقالت:يبه بسرعة بنخرج من هنا...
عهود:أي والله يبه خلينا نخرج...
ابو خالد:يالله اللحين نخرج..
عهود وخلود كأنهم في حلم عجيب ما هم مصدقيين ان اللي صار لهم حقيقة وإنهم خارجيين من قسم الشرطة..
عهود تمتم:يارب ما يكون حلم..يارب خلينا ونخرج من هنا بأمان..
خلود:الحمدلله..الحمدلله يارب...
ابو خالد:وش فيكم لا تكونون خايفين..
عهود:هــا!!..لا ابدا..بس..وين السيارة!؟!!
ابو خالد:أي واضح انكم منتو خايفيين..
وخرجوا بأمان من المبنى بعد تأسف وترجي من ابو خالد انهم يسامحونه على الغلطة اللي صارت وابو خالد ما درى انهم حققوا معاهم..يظن ان هالتأسف عشانهم اخذوهم القسم...
**************************
دخل خالد مسرع على قسم الطوارئ ومحد قدر يمنعه.. قسم الطوارئ مخيف فيه اثنين يعزون عليّ سعد واخوي منصور..
سعد داوي جروحي بكلمة تريحني.. وابعد عني غبار الهم بنظرة..
منصور..اخوي وشقيق روحي..معاي بكل كبيرة وصغيرة.. فقدانك شئ قوي على قلبي..
>>ممنوع..لو سمحت يا أخ منوع..
<<خالد:اخوي توه داخل الطوارئ لازم اشوفه ضروري..
>>ياخوي هالمكان ممنوع الدخول فيه وجيب ورقة تقدر تدخل فيها..
<<خالد:بس اشوفه..اطمئن عليه واطمّن اهلي عليه..
>>قلنا لك ممنوع.. وتبيني اريحك قبل اسبوع منت شايفه.
<<خالد:شلون ما اشوفه.. يا ابن الحلال قلنا لك اخوي..
>>اخوك والا مو اخوك مالي دخل انا جايتني تعليمات وأوامر انفذها وبس..
<<خالد:طيب ليش؟وش فيه؟يعني ليش ممنوع...
>>اللي هنا مهم أي مرضى..بس اللي لهم علاقة بقضايا واحنا مهمتنا مراقبة المكان..محد يدخل ولا احد يخرج..
<<خالد عرف انه مافي مجال انه يدخل وان منصور متورط بشئ بس ما يدري وشو
راح خالد للدكتور المسؤل عن سعد.. ولقى عنده عادل...
عادل كان مبتسم وهو يكلم الدكتور بس التفت على الباب مع نظرة الدكتور للباب وانقلب وجهه وصار عابس واشمئزاز مو صاحي...
خالد ما اعطاه ولا اهتمام ولا نظرة تعبر عن كراهيته او لا مبالاته بالسالفة اللي صارت بينهم..
خالد:يا دكتور ابغاك بأمر مهم مرة...
عادل:عمي مالك دخل فيه
خالد ولا كأن في احد عند الدكتور غيره..كمّل كلامه:يادكتور اخوي عندكم وابي اطمئن عليه وممنوع الدخول..تقدر تساعدني..
الدكتور:طيب هو بنفس القسم اللي انا شغّال فيه..
خالد:والله انا ما اعرف بالضبط وين قسمك..بس مو بنفس المكان اللي موجود فيه العم سعد..
عادل:عم ما شاء الله من متى المعرفة؟
خالد:يعني لازم ارد عليك..لازم اقولك عيب هذي الحركات يا بابا..
عادل ارتفع ضغطه على الاخر وشوي والا يضربه..ووجهه احمر والدم فاير..
خالد:خلاص يا بابا لا تتكلم مع الشيوخ وما يصير لك كذا سامع يا بابا...
عادل امتدت ايده بيمسك خالد..وعلى طول خالد مسك ايده وثبتها بقوة وقال:عيب يا بابا تمد يدّك على اكبر منك..
عادل حاول يفك ايده من خالد..بس خالد مثبت يدينه بقوة.... الدكتور انهبل ما يدري وش فيه.. وخاف وبسرعة راح ينادي الرجال اللي حوالين الغرفة..جو الرجال وفكوا خالد من عادل وحاولوا يصلحوا بينهم بس ما فيه امل...كل واحد معاند من جهته.. عادل خرج وهو غاضب ويتوعد ويهدد ومعصب على الاخر...
اما خالد رجع للدكتور وتاسف له على اللي صار وانه مو مقصود...
كلم الدكتور عن منصور بس الدكتور اعتذر انه ما يقدر لانه فعلا المكان اللي فيه منصور.. مو مسموح لاي احد يزوره لانه مريض مشبوه..او مريض مجرم...
<<انصدم خالد من كلام الدكتور وزاد خوفه على منصور.. وما خلى ولا دكتور ولا مسؤل الا وكلمه عشان بس يشوف اخوه ومالقى أي نتيجة..وسأل عن حالته بس محد يدري وش فيه؟ وش قضيته؟ شلون حالته؟..
خالد من أول ما دخل المستشفى وهويفكر بحنان يمكن يلاقي عندها أي خبر.. بس متفشل مرة إنه يجيها ويكلمها وما يكلمها الا وقت الحاجة من اول وينه ما يسلم ولا يسأل..
بس اضطر إنه يروح لها ويكلمها.. اتجه خالد لغرفة السكرتيرات وهو مسرع ولا يشوف دربه بس يبي يوصل لآخر خيط من خيوط الأمل عشان يعرف وش فيه اخوه..
>>دق الباب..
<<محد يرد..
>>دق الباب مرة ثانية..
<<محد يرد..
>>دق الباب وفتح الباب..ودخل الغرفة..
<<مافي أي احد بالغرفة..ناظر بمكتب حنان..مافي أي احد..
طلع برى الغرفة ووقف عند الباب ينتظر أي أحد يجيه..وطال إنتظاره.. وراح فكره بعيد.. بمنصور وش اللي يصر له..فيه شئ أو ما فيه أي شئ.. اهله وامه وخواته..ابوه اللي يعتمد على منصور أكثر مني..والله إني مقصر..وحنان وينها بوقت الحاجة ما ألاقيها...ورجعت له المواقف معاها..إنسانة محترمة.. ما تكثر بالهرج..ولا هي جريئة.. ادق على بيت خالتي وأسأل عنها..صعبة وش بيقولون عني..الأخ يمون..بس منصور ولازم اتجاوز عاداتنا و....سبح بافكاره بعيد وراح به فكره لأول يوم يجي للمستشفى..وسعد وحالته..وصديق عمره لؤي.. وفراس اللي لؤي موصيني عليه.. ولمياء الله يعينك على بلواك..انا الرجال وعجزت استوعب اللي صار..شلون انتي يالمياء.... وآخرها منصور
ورجع لواقعه وعالمه ولتفكيره الصحيح يوم سمع صوت جواله يدق..
ابو خالد:السلام عليكم
خالد:وعليكم السلام..
ابو خالد:هــا بشر
خالد:ماصار شئ الى الان.. وممسوك على قضية..يعني بالمستشفى مقعدينه بقسم القضايا وما سمحوا لي ادخل..
ابو خالد:وما تعرف احد بالمستشفى..
خالد:ما خليت احد اعرفه الا كلمته..
ابو خالد:خلاص انا جاي اللحين اكلم مدير المستشفى..
خالد:كلمته انا بعد ويعرفني بس يقول ما اقدر ..دورو ( و ) اقوى مني..
ابو خالد:هو قال كذا..
خالد:أي والله..
وتذكر خالد صديقه أسامة وقال بسرعة...
خالد:يـبـه أسامة يمكن هو اللي يقدر..
ابو خالد:أي اسامة
خالد:اسامة عبدالعزيز..يشتغل بالمباحث وعمه او خاله رئيس هناك..
ابو خالد:خلاص كلمه وبلغني باللي يصير وخواتك وامك لا يدرون عن منصور شئ..
خالد:خير ان شاء الله..اكلمه اللحين..فمان الله...
وسكر السماعة وناظر والا هو واقف قدام باب الممرضات ومعطيهم ظهره ولهم اكثر من خمس دقايق وهم ينتظرونه يبعد..بس ما كان منتبه لهم...
خالد ابتسم ابتسامة مضحكة لانه يستهزيئ بنفسه واعتذر على اللي صار..وجا بيروح للسيارة عشان يكلم أسامة بعيد عن انظار الناس.. بس تذكر حنان ويبي يسال عنها...
خالد للممرضات:لو سمحتوا الممرضة حنان ما دوامت اليوم..؟
مي وسعاد ناظروا ببعض وهم متعجبين من سؤال خالد...ولا احد منهم جاوب...
خالد:ما دوامت ؟!!
سعاد:لا هي اخذت اجازة واحتمال تستقيل..تامرنا بشئ؟
خالد ما هو مستوعب اللي تقوله الممرضة وانتبه على اخر كلمة(شئ)
خالد:هــا!!..لا ..الله يجزاكم خير ما تقصرون...
وخرج من عندهم وهو يالله يالله يستوعب اللي يصير له..كل شوي شئ غريب يصير له.. واتراكمت عليه الافكار من كل صوب..وبسرعة راح للسيارة وكلّم اسامة...
*************************
غادة منسدحة على بطنها على سرير جوري..وجوري ترفع اغراضها اللي مالية غرفتها..
غادة:يا بنت الحلال هذي غرفة بنت يعني اكيد الحوسة موجودة..
جوري:ما اعتقد في احد مثل حوستي..
غادة:كل بنت تقول زيّك..كلنا غرفنا مثل بعض..
جوري وهي تلم اغراضها:خلاص ما باقي الا هالكيسيين
غادة:يالله انا انتظر...
جوري وانسدحت على السرير جمبها : الحمدلله خلصنا..
غادة:الحمدلله على السلامة..
جوري:هههههه..الله يسلمك..
غادة:تصدقين احلى شئ اذا جيت عندكم ما احس بثقل..
جوري:أي يا حول جوهره هي اللي تتحملكي..
غادة:الله يرجك..خلينا اكمل همن حشي...
جوري:هههههه كملي ..
غادة: والله انواع الوناسة اما عند عماني مرة استحي واصلا في رسمية بيننا وانا اكره شئ اسمه الرسمية احب الفلة والجلسات..
جوري:من جد.. انا احس اللي بينهم رسميات ما يفلونها مثلنا...
غادة:أي والله..تعالي هنا والله ياني مجمعت لك سوالف لليييييييل...
جوري:والله من اول ودي اقولك بس مستحية..
غادة:يعني انا غاثتكي بس تبين الاخبار...
جوري:حرام عليكي اصلا الغثيث..الاخبار منه ترفع الضغط...
غادة:مدري ليش احسها طنازة...
جوري:بسرعة اول خبر...
غادة:اممممم..كم تعطيني؟
جوري:اللي تبين..بس اصبري خليني اقفل الباب عشان ناخذ راحتنا...
غادة:أي والله ليتك تقفلينه...
وقامت جوري تقفل الباب وسحبت علبة المناديل وتحفة صغيرة تحط فيها اللبان(العلك)
غادة:ما شاء الله جبتي العدة كاملة..
جوري:تعرفين المناديل اذا في خبر حزين..والعلك حق الوناسة...
غادة:وشو علك عجايز..
جوري:لا لبان حريم..
غادة+جوري:ههههههههههههههههه
غادة:يالله بسرعة للاخبار...
جوري اتعدلت هي وغادة بقعدتهم وصاروا قبال بعض....
غادة:اول شئ تذكرين قريبة مرة عمي اللي دايم احكي لك عنها...
جوري:اللي ولدها مريض..
غادة:أي بالضبط.. مسكينة ولدها مرة تعبت نفسيته وصاير تعبان مرة..ودوه المستشفى ويقعد فترة عندهم ويخرجونه بس الله يعين امه..يكون مو بوعيه..
جوري:شلون يعني..
غادة:تخيلي مرة جابت له امه حليب عشان يشرب بالليل وامه تعرفينها كبيرة بالسن وجالسة عنده وهي مرة فيها نوم..وكل ما نعست صفقها كف..
جوري:اعووووووووذ بالله..
غادة:والله مقطعه قلبي المسيكينة..ويقولها لا تنامين والا ذبحتك...
جوري:يا لطيف ...لا حول ولاقوة الا بالله..طيب ليش ما يخلوه بالمستشفى خلاص ما يخرج...
غادة:والله مدري عنهم..والله انها كاسرة خاطري مرة..الله يصبرها على مصيبتها...
جوري:أي والله اللهم آمين..طيب هو من ايش جته الحالة؟نسيت القصة..
غادة:عــيــن جته..كان كل سنة يطلع الأول ومرة ممتاز..وسبحان الله جته عين ومن عقبها تعب واللحين تعب زيادة...
جوري:يا لطيف..الله يكفينا شر العين...
غادة:آميــن.. عاد امه هي اللي قايمة بالبيت ما عندها الا هو واخوه الكبير..واخوه ما رضي يتزوج عشان امه..ومسكينة هي اللي قايمة بالبيت.. وهالحرمة جاها شلل نصفي..
جوري:الله يكون بعونها..ودمعت عيونها واخذت منديل وصارت تمسح..
غادة:ما امدانا نكمل كلامنا...
جوري ابتسمت وقالت:لا والله هالحرمة مرة احزن عليها..يعني ما يطلبون من الناس ولا يرضون ياخذون صدقات وحالتهم حالة..وولدها بعد مريض من جد ودي اقدم لها أي شئ..
غادة:تصدقين عاد اعرف بعض الناس يرمون ببيتهم اغراض ويمشون والا يحطون عند الباب ويدقون الباب ويمشون عشان ياخذونها من دون لايدرون من صاحبها...
جوري:ويا خذون الاغراض..
غادة:أي اللي عرفته من بدر انهم ياخذونها....
جوري:من جد الله يكون بعونهم والله احنا بنعمه لا نحسد عليها ولا حنا حاسيين بشئ...
غادة:الآية وش تقول((وقليل من عبادي الشكور)) الله يجعلنا من هالقليل..
جوري:آمين..يارب لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك...
غادة:والبقية مافي اخبار جديدة..ما شاء الله بنات عمي كلهم ملكوا حتى اللي اصغر مني الا انا قاعدة يا حول..
جوري:هههههههههههه
غادة:وصديقاتي اعرسوا..ووحده منهم بعد جتها بنت..
جوري:أي يا حول كل الناس اعرسوا الا احنا...
غادة:قصدك الا انا..
جوري:وانا بعد....
غادة:حركات حريم اول بطليها..
جوري:لا تعلقيين ببلعومي مثل فيصل ما صار شئ الى الان...
غادة:جوري قومي بس طلعي لي شئ من جهازك...
جوري:والله ما صار شئ..
غادة:لا تحلفين بلا نصب امي ذاك اليوم تدق تبارك...
جوري:يمكن على الخطوبة..
غادة:هههههههههههههههههههههههههههه
جوري:وش فيكي...
غادة:والخطوبة وشي عندنا؟
جوري:خطوبة
غادة:لا يا عمري اذا اعلنت الخطوبة معناها تمت الموافقة...
جوري:بس انا ما قلت شئ ولا اعطيتهم أي جواب...
غادة:شلون يعني؟
جوري:انا قلت بعد ثالث ثانوي
غادة:اوكي فهموها هم ملكة وزواج...
جوري:لالالالالا لا تقوليين انا ما قلت لهم ولا شئ بس قلت انا ثالث ثانوي وما ابي شئ يشغلني عن ثالث...
غادة:غريبة من جد غريبة...
جوري:ليش؟
غادة:اللي وصل لنا انكم موافقيين وان الملكة باول الاجازة والزواج تحددونه اذا جت الاجازة...
جوري:لا عاد حرااااااااااام لا يكونون فهموها موافقة...
غادة تناظر بجوري:ليش ما تبينه؟
جوري توها تستوعب السالفة وان الكلام اللي من اول مو مزح كالعادة بينها وبين غادة: مدري..
غادة:شلون ما تدرين؟
جوري:بصراحة...........(وقالت لها كل شئ)
غادة:ياربي طيب اللي فهمتوه انكم عطيتوهم كلمة..
جوري:ما ادري وش اللي يصير بي..
غادة:يا عمري سلطان انسيه..اصلا ما يستحق انه يجي ببالك...
جوري بذهول:ليش؟
غادة:لانه مو كويّس..
جوري:غادة الرجال التزم وصديق فيصل الروح بالروح..
غادة:قلت لك انسيه ووافقي على منصور..والله لو اني منك ما افوت واحد مثل منصور.. يا بنت سمعته ما شاء الله زي الفل..
جوري:بس مغرووووووور..
غادة:يحق له الغرور..انسان ناجح بكل المقاييس وله كلمته وين ما راح ووين ما جا وهو شاب وحصل على كل هالميزات قبل لا يصير شايب..وش تبين ازين من كذ1؟
جوري:ما شاء الله يحق له الغرور..انا اكره الغرور ..الكبر اكرهه..مرررررررررة...
غادة:منتي صاحية لو ما وافقتي عليه ..ما راح يجيك واحد احسن منه...
جوري:وسلطان؟
غادة:خليه ينقلع
جوري:شلون يعني!!
غادة:شوفي انتي تجبريني اقول كلام ما ابي اقوله...
جوري:قولي طلعي اللي بخاطرك...
غادة:بس ما تنصدمين تتكدرين.. وهذي السالفة قديمة..
جوري:يمّه خوفتيني..قولي طلعي اللي داسته عني..
غادة:طيب اول شئ اللي قلتيه عن سلطان كله خرطي..وما عنده سالفة.. واشوى انك قلتي لي السالفة والا كان رحتي فيها على هالنصاب..
(جوري تسمع بانصات وماهي مصدقة اللي تسمعه)
غادة:شوفي انا سمعت من امي السالفة وهي درت من عندكم وبالموت قالت لي وش اللي صار....
جوري:قولي بسرعة وش صار...
غادة:اول شئ ابوكِ زمان..زمان مرة قبل ما ياخذ امك..كان هو وابو سلطان مرة مع بعض واصدقاء وشئ ووناسة..وعلى قولهم عاشوا عالحلوة والمرة..وحتى انهم اتزوجوا خوات..المهم ان ابو سلطان صارت له سفرات برى كثيرة وانشغلوا عن بعض.. وابو محمد..
جوري:منهو ابو محمد؟
غادة:لا تضيعين هو ابو سلطان..
جوري:أي بس عشان قلتي بالاول ابو سلطان..
غادة:عشان السالفة عن سلطان... المهم..
جوري وجميع حواسها متحمسيين معها بالسالفة:نبي اللي بعد المهم...
غادة:شوي شوي على اعصابك ما جاكي شئ..المهم ابتعدوا عن بعض شوي وانشغلوا مرة عن بعض..بعدين ابو محمد وابوكِ قرروا انهم يسكنوا ببيت واحد..طبعا كانوا متسانسيين عل الاخر..
جوري:احلفي عاد ويني انا..
غادة:ما جيتي انتي
جوري:أي حسبالي بعد مدري عن عيشتي..
غادة ومنهمكة بالسالفة:لا تقاطعيني خلاص ابقول السالفة متواصلة عشان ما اضيع..
جوري:اوكي وحطت يدها على فمها..
غادة:أي كذا تعجبيني..
جت جوري تبي ترد على غادة وتخانقها بس بدت بالسالفة غادة وسكتت جوري..
غادة:ويا قلبي سكنتوا انتو مع بعض ببيت واحد ابو سلطان وابو فيصل وقعدتوا خمس سنيين مع بعض وكانوا مرة مبسوطيين..وكل الناس تحسدهم على راحتهم اللي هم فيها لانهم بيت ملك وما في أي هواش او خصام... جا اخو ابو سلطان بيتزوج واقترح على اخوه انه يسكن بالبيت وابو سلطان وافق..اما ابوكِ ما وافق لأنه ما يظمن الراحة اللي كنتوا فيها وقال اننا كذا مرتاحيين..وخاف من المستقبل انكم ما ترتاحون..اخو ابو سلطان اللي هو( حاتم) مرة زعل وقلب الدنيا فوق تحت..وانا احنا اخوان وهذا بيتدخل فينا ومن هالكلام وصارت هوشة كبيرة بين ابوكِ وحاتم اللي هو اخو ابو سلطان..وزعل صدق وخناق.. يعني المفروض حاتم ما يكبر الدنيا لانهم احرار..والبيت كان( فيفتي ان ففتي)..يعني50% بين ابوكِ وابو سلطان عشان لو حصل شئ من هنا والا هنا او مات احد لا قدّر الله يكون المبلغ بالتساوي.. بعد الخناق اللي صار..ابو سلطان كلّم ابوكِ..بس ابوكِ كان رافض خصوصا بعد الهوشة الكبيرة اللي صارت وقال :هذي بدايتها..المهم ان ابو سلطان حاول فيه بس ابوكِ رافض مرّة..قال ابو سلطان لابوكِ: طيب تخرج وادفع لك..
وابوكِ: رافض وزعل من كلمته مرة..الحاصل ان ابوكِ بالاخير وافق بس يكون له باب مستقل عنهم ومن ورى مو من قدّام..وطبعا الحوش يصير لكم ولابو سلطان وهو ما يكون معكم بالحوش بس اللي قوّم الدنيا فوق تحت ان السطح يكون لكم جميعا..الصراحة حاتم ما يعجبني وعقله صغير
جوري:لا تحشين بياخذ حسناتك
غادة:استغفر الله العظيم بس يقهر المشاكل كلها من راسه..
جوري:يا غادة تكفين ما نبي حش...
غادة:استغفر الله..استغفر الله... أي عاد ابوكِ ما كان يكلمه كان دايم يكلم ابو سلطان هو اللي يكلمه.. المهم طنشوه على حكاية السطوح وابو سلطان ما يشوف اللي يسويه حاتم غلط يحسه عادي تعرفين اخوه واكيد بيتغاضى عنهم.. جا لكل واحد منهم بزاريين وتعرفين ان المشاكل ما تجي الا من راس البزاريين بس لو الكبار ما يتدخلون فيها كان ما في مشاكل.. كبر فيصل وكبر محمد وسلطان وهو جته بنت وسمّاها فاطمة..طبعا بنته دلوعة ترفع الضغط ومؤذية بس تبي كل شئ لها وبس تشتكي ابوها على أي شئ وطبعا حاتم ما يقصر يضرب محمد وسلطان وفيصل...
طبعا بتقولين ليش السالفة الطويلة..بس هذي هي الاساس..انا باختصر لك السالفة.. هالبنت أذّت البزران وحاتم بس يضرب من دون اهتمام هل هي صادقة او لا ومن دون مراعاة لمشاعر اخوه.. المهم ان ابوكِ ضاق خلقه على الاخر وحتى ابو سلطان مستحي منه مرّة..ابوكِ ما قدر يتحمل وكلمه وقال انا اللي باشتري البيت واعطيك نصيبك واعطي اخوك نصيبه وانتو عيشوا مع بعض.. ابو سلطان مرة مو راضي وقال انت اللي تخرج وانا اعطيك نصيبك..المهم عقب الهوشة الطويلة..وافق ابو سلطان وطبعا حاتم ما كان راضي بس غصبن عنه.... طبعا الوقت ذاك ما كان عندهم فلوس مثل اللحين..والفلوس تلعب بايدينا لعب..والمبلغ اللي طلبه حاتم وابو سلطان كان مرة كثير.. الحاصل ان ابوكي قال ان حضرتكِ وسموكِ الكريم تكونيين عروسه لولدهم بدون أي مقابل منهم وغير كذا المبلغ قل شوي...
جوري:هـ ـ ـ ـا!!!
غادة:اصبري يجيك العلم....
جمع ابوك المبلغ وعطاهم اياه وخلاص الولد كبر وتزوج..
جوري:سلطان تزوج!!!!
غادة:لا وش فيك محمد اللي تزوج وصار زعل كبير بين ابوكِ وابو سلطان..لانه محمد ولا على باله راح تزوج اللي يبيها وابوكِ حس بالقهر على اللي سواه..
جوري:وسلطان!!
غادة:سلطان ولا شئ..
جوري:شلون ما فهمت؟
غادة:اقصد ان ابو سلطان كلّمه على سلطان بس ابوكِ مرة زعل وما صدق اللي صار له لان ين ابوكِ وابو سلطان كلمة ان محمد يصير زوج لك ومحمد ولا على باله.. ورجع ابو سلطان يكلك ابوكِ عشان يصلّح غلطة ولده محمد وبيكي لولده سلطان..بس ابوكِ رفض وقال ارجع لك المبلغ..بس امك كانت مرة ودها بسلطان واقنعت ابوك فيه..والظاهر جاكي وكلمكي..ومع انه سلطان كان لك الا ان ابوكي رجع المبلغ اللي كان ناقصه..
جوري بذهول:أي اذكر وانا بثاني متوسط جاني وقال لي على سلطان وانا سكت ما رديت عليه..
غادة:ابوكِ وابو سلطان ما رجعوا مثل الأول وهذا البيت اصلا خرجتوا منه وسكنتوا بمكان ثاني وسواه فلة..
جوري:أي هذي اعرفها بس توقعت ان البيت ما كان كويس...
غادة:يوم خرجتوا منه رحتوا للديرة وسكنتوا فيها اربع سنوات..
جوري:أي قالت لي امي بس قالت ان امها تعبانة..واننا بنعدل بيتنا..
غادة:المهم انكم خرجتوا من البيت وعاد بنائه ابوكِ ورجعتوا له..وسكتت غادة ولا قدرت تكمل السالفة...
جوري:أي سالفة البيت وعرفناها بس وش اللي بعده...
غادة:ولا شئ قضت السالفة..
جوري:احلفي عاد..كملي وش سالفة سلطان؟
غادة:بس هدي اعصابك ولا تنفعلين
جوري:اقووووول كملي...
غادة:اكيد تعرفين ان سلطان التزم..
جوري:أي اعرف..
غادة:هو الصراحة ايجابي وسلبي
جوري:وشو اللي ايجابي وسلبي
غادة:يعني هو اول ما التزم قال ما ابي الجوهرة
جوري:وشــ ـ ـ ـ ـو؟
غادة:قال حرام اظلم البنت بسالفة قديمة ومدري وشو؟والخطبة تصير رسمي..هذا يوم انتي بثاني ثانوي يعني العام....وابوكِ وابو سلطان عقبها انقطعوا عن بعض وابوكي كان معطيه المبلغ له سنة ومنصور خطبكِ...
جوري:شوي شوي عليّ...
غادة:بس سلطان ومحمد ما وافقوا على هالخطوبة وابوكِ زعل مرة..وعشان كذا اقولك لك منصور وبس..والباقي خس...
جوري:بس شلون؟ماني قادرة اصدق انا لعبة عندهم...بعدين هو...
غادة:أي كملي...
وقامت تصيح جوري ما تحملت الصدمة..وان عيال خالتها اللي تدافع عنهم وكانت تكره ابوها بسببهم طلعوا هم اللي ما يبونها وان ابوها صادق بكرههم...وحكت لها كل شئ عن سلطان واخر شئ عنه سالفة الماسنجر ويوم اتكلموا عن الخطوبة...
غادة:من جد تكلم عن الخطوبة؟
جوري:اصبري باجمع اللي عندي واقولك...
اللحين امي يوم سمعت اتصالاها مع ذيك الحرمة كانت تقول: بيطلع مثل عمه اللي التزم اكيد وبيكون معقد..شكله عمه حاتم..استغفر الله حرام يشوه سمعة الملتزمين..
ثاني شئ:التزم بالترم الثاني وانا كلمته بالترم الاول..
يعني الترم الثاني التزم سلطان وقال الكلام اللي اول وانا احسب ابوي ما يبيه عشانه التزم... ونزلت راسها وتمسح عيونها من الدموع...
غادة :يا عمري والله اني خبلة يوم قلت لك السالفة..
جوري وهي تسمح عيونها:بالعكس اشوى انك قلتي لي..تدرين جتني فترة كرهت فيها ابوي احسبه يكره خوالي ومتكبر عليهم وعشان كذا كرهت منصور لانه مع ابوي دايم بعدين حاسبت نفسي ومشاري الله يسعده قالي مستحيل ابوكِ يكون فيه هالشئ...
غادة:يا قلبي..تدرين اصلا جيتنا ذي كلها عشانك...
جوري:من جد
غادة:أي ابوكِ قال اقنعوها..
جوري:يا ربي وكلهم داريين عن السالفة وما يقولون لي...
غادة:لا شوفي ترى ما يدري بها الا انتو وابو سلطان وامي وانا مثل ما قلت لك بالغلط دريت... وانا اللحين جايه بشحمي ولحمي اقولك وااااااااااافقي على منصور ازين من النذل سلطان...
جوري:حرام عليكِ..هو صادق المفروض يتركون هالعادات السخيفة واكيد هو كان يبيني اتزوج مثل خلق الله...
غادة:يا عمري ما قال هالكلام الا بعد دفع ابوكِ يعني مهر فيه فيه مهو على كيفه بس هو ما يبي.. من زينه والا من زين خشته واخلاقه...
جوري:اللي سواه هو الصح.. المفروض خطبة مثل الناس والعالم..بس انا مقهورة من نفسي اللحين كل اللي صار من ابوي لصالحي وانا احسبه ضدي...قسم بالله قهر...
غادة:يعني سالفة سلطان عادي...
جوري:اكون منافقة ان قلت لك عادي..صعبة تعيشيين وانتي ببالك واحد وعقب يصير كله اوهام واحلام..انا خمس سنيين وانا ببالي ان انا وسلطان مخطوبيين..هذا عمر مو شهريين والا ثلاثة.. تخيلي يعني من ثاني متوسط الى ثاني ثانوي اربع سنوات بعديين قالي ابوي بالاجازة على منصور وحاطه براسي اني ابرفضه وصارت ثالث ثانوي بعد وانا ببالي سلطان يعني خمس سنوات.. والله صعبة...
غادة:من جد والله صعبة بس ربي عوضكِ بشاب وسيم خلوق من عائلة كريمة يقدر الحياة الزوجية ويرجوا من جوري الموافقة...
جوري:وانا موافقة..
غادة:اححححححححححححلفي...
جوري:مايبيلها حلف...
غادة:يعني عن اقتناع ومن دون أي ضغوط..بالعربي مووووووووواااااااااافقه...
جوري:اصلا انا ما لقيت أي عذر وكنت باقول لامي واللحين بقوة اقولها موافقة..
غادة:لا عاد عيديها مرة ثانية...
جوري:اقول ولا منصور ما سواها...
غادة:اححححلى يا الحب من اللحين...
جوري: غـــــــــــادة
غادة:نعم..هلا..سمي..آمري..تدللي..
جوري:بس تكفين..
غادة:يا عيني..يا عييييييييييييييني....خليني ابشر امي وامك وخالي...
جوري:لا عييييييييب...بعديين نقولهم...
غادة:اصلا انتي ما تشوفينهم ما نادونا للعشا يعني داريين خليني ابلغهم...
جوري:روحي انتي انا باقعد هنا..
غادة:مو على كيفك بلا دلع..
جوري:ام منصور فيه عيب..
غادة:يالله بس..
غادة قامت من السرير وسحبت جوري من يدها وقومتها ونزلوا تحت....
اول ما جو عند الدرج ويسمعون اصوات مرتفعه وشكله فيه شئ صاير...
غادة:ناظري ام خالد تبكي وعهود وخلود موجوديين...
جوري:من متى موجوديين؟وش اللي صار بسرعة خل ننزل لهم....
ونزلو جوري وغادة للصالة وحضنت عهود غادة وصارت تبكي..وراحت خلود لجوري وحضنتها وصارت هي الثانية بعد تصيح...
وسكتت غادة عن الموافقة وما اتكلمت ولا كلمة...
جلسوا عهود وخلود وقالوا كل اللي صار لهم من جلستهم بالبيت الى ابوهم يوم اخذهم بس ما جابوا طاري منصور لانهم ما يعرفون وش فيه اصلا وخالد ما بلغهم ولا قالهم ولا شئ...
ام خالد تظن ان منصور مع خالد يكملون الاجراءات اللي البيت واكيد عند الرجال...
قامت ام فيصل تهديهم وجات لهم العصير والتهوا شوي السوالف وحلفت عليهم انهم كلهم ينامون عندهم والرجال اكيد يجون عندنا ويعلمونا اللي صار...
غادة وجوري وعهود وخلود كلهم ناموا بغرفة وحدة....
وام خالد راحت تنام مع العمة موضي...
بس ام خالد ما جاها النوم الين جا خالد وقالها وش اللي صار..وان منصور بس تعبان تعب عادي ما فيه أي شئ وابو خالد راح ينام مع او فيصل..وخالد وفيصل وبدر ناموا بغرفة وحدة...

اطياف الشوق
04-06-2007, 11:13 PM
((الجزء الحادي عشر 11)



لولو:يمة يمة باركي لي فاااااااااااااااااز الهلال..
ام محمد:الله يخلف على العقل...
محمد:ما شاء الله شكلي باخذ اخبار الكورة منك..
لولو:افا عليك اخوي انا بالخدمة...
محمد:ههههههههههههههههههههههه..منتي صاحية..
لولو:من ناحية مني صاحية فهذي ما فيها كلام..
ام محمد:والله انك رجة..
لولو:مشكورة هذا شرف لي..
محمد:اقول لولو وش رايك تعطينا مقفاكي..
لولو:عيب اعطيكم مقفاي..
محمد:ههههههههههه..لا سامحين لك بس روحي...
لولو:طيب وش رايكم انا اقعد عندكم..
ام محمد:اقول يا كثر هرجك يالله روحي..
لولو:طيب يمكن..
محمد اشر على المركة اللي جمبه بيرميها عليها...
لولو قامت بسرعة تجري:اتوب والله اتوب...
وخرجت لولو من عندهم....
ام محمد:أي يا محمد ونهايتكم..
محمد:ملزمة يمه نتكلم بهالسالفة..
ام محمد:اللحين بيصير لكم 3شهور وانت تقول نأجل السالفة..يعني بافهم لمتى بتبقون كذا.. لاهي مطلقة ولاهي معك..ولا انت مرتاح ولا شئ..
محمد:الله المستعان..
ام محمد:ما ابي الله المستعان..
محمد بابتسامة وعرف ان امه موصل حدها:الا يمة الله المستعان...
ام محمد:اقصد نبي نتكلم اللحين..وتقرر اللحين....
محمد:يمة لا تضغطين عليّ..
ام محمد:3شهور لمتى قولي بس
محمد:يمّه انا وهي اللحين نحاول نحل مشكلتنا بنفسنا واتفقنا ان محد يتدخل بالمشكله..
ام محمد:بس انا امك ولازم اعرف وش اللي يصير؟
محمد:يمّه هذا اتفاق بيننا وان شاء الله نحلها ويرجع كل شئ مثل ما هو..
ام محمد:اللحين ثلاث شهور وتقول لي بنحلها ما يصير يا ولدي لازم تستشير بالمشكله..
محمد:بس؟!!
ام محمد:لا بس ولا شئ لازم تتكلم باعرف وش اللي صاير؟والله اني خايفه عليكم.. كل واحد ببيته وكل واحد موب راضي يعلم وش سالفتكم وصار لكم ثلاث شهور ولا اتحرك شئ..
محمد:خلاص يمه اوعدك ان مشكلتنا بتنحل..
ام محمد:يعني ما راح تعلمني؟
محمد:لا يمه موب القصد كذا بس.. ما يصير خاطرك الا طيب وكل شئ بينحل..
ام محمد:والله اني خايفه من هالبنت ومدري وش تاليها معك
محمد:لا يمه والله انها طيبه وبتحبينها..
ام محمد:نشوف..قايله من زمان وارجع اعيدها بنت قبيلتك هي اللي تحفظك..
محمد:بدينا بالتعصب القبلي..النبي صلى الله عليه وسلم
ام محمد:عليه الصلاة والسلام
محمد:وصّى بالاخلاق والدين وقال((اظفر بذات الدين تربت يداك))
ام محمد:اللهم صلي على محمد..وقال((تخيروا نطفكم فإن العرق دسّاس))
محمد ابتسم وعرف ان امه ما ينضحك عليها بكم كلمه وقال:الله يصلح الحال..
ام محمد:آمين..اللحين ابترك بس مرة ثانية مو على كيفك وباعرف كل شئ..وترى حالتك مره مهيب عاجبتني..
محمد:ابشري يمّه..ما يصير الا اللي يرضيكِ..
وخرجت ام محمد عن محمد وقعد بالمجلس ورفع راسه يناظر بأثاث المجلس ويلف بنظره يمين ويسار.. نزل راسه محمد واخذ تنهيدة رجعت له لثلاث شهور ببيته هو ونهى..ورجع له الموقف اللي صار بينهم...

محمد بعصبية بالغة:والنهاية؟
نهى بضعف وانكسار:طلقني وافتك مني..
محمد نزل ايدها بقوة:وانتي كل ما صار شئ جبتي طاري الطلاق..هذا هو الحل اللي عنك..
نهى نزلت راسها:محمد انا ما ابيك تتعذب معاي..
محمد:انتي اللي تجيبيين العذاب والا هو مو موجود..
نهى بدت تنزل دموعها وتحاول تقاوم:محمد انا قلتها لك من البداية.. انت عارف وضعي وهذا شئ مو بيدي وانا ما ابي اخسرك وبنفس الوقت اذا كان الطلاق هو الحل وهو اللي بيفرقنا عن بعض واحنا متراضيين ليش ما يصير؟
محمد هدت اعصابه شوي:طلاق انسيه لازم نلاقي حل..
نهى:محمد انت قبل ما تاخذني قلت انك راضي بي بكل عيوبي وانا متمسكة فيك على الاخر بس اذا حالتي هي اللي بتخلينا نتزاعل هذا الشئ ما يصير وانا كنت عايفه الزواج كله عشان ما انذل ولا احد يدعس على كرامتي..اهم شئ عندي كرامتي...
محمد:ليش انا عمري هنتك او هنت اهلك او حاولت بس...
نهى:ما اقصد انا زي كذا..
محمد:لا تقصدين..
نهى:والله ما اقصد..ولا عمرك سويتها وعشان كذا اقولك قبل ما يصير أي شئ ما يخلينا راضيين عن بعض نتطلق افضل شئ...
محمد:رجعنا لسالفة الطلاق...
نهى:طيب اقعد وارتاح وخلنا نهدى...
محمد:وهذي قعده وش عندك...
نهى نزلت راسها وقعدت تبكي..وسحبت منديل وقعدت تمسح وما حطت عينها بعين محمد..
محمد:ترى البكاء ما هو حل..
نهى:بالنسبة لي هذا هو الحل..
محمد:يا نهى انا ما ابي بكاء ابي حلول...
نهى:طيب وش تبي مني؟
محمد:ابي اشياء كثيره مو شئ واحد...
نهى بلعت لعابها وهي خايفه:طيب قول اللي عندك..
محمد:شوفي انا مو غشيم ينقص عليّ بكم كلمه وش سالفة اهلك ما تبين تروحين عندهم يوم جمعتهم وتروحين يوم ثاني...
نهى سكتت ونزلت راسها ومسحت الدموع اللي نزلت وتكلمت:محمد انا باريحك واجاوبك عن كل شئ بس ما تتطنز علي وتراي صادقه بكل كلامي وسنة وشوي وانا ساكته عن الكل ما قلت ولا لاحد بس اللحين باقولك بكل شئ...
محمد:يالله وانا اسمعك وعمري ما قلت لك اني ما ابيك تتكلمين..
نهى:انا داريه وعشان كذا(ما قاومت وصارت تصيح)
محمد سكت وتركها على راحتها ما صدق انها تبي تسولف وتطلع اللي بقلبها لانها غامضه وما تتكلم وفرح انها تبي تتكلم وبيعرف اسرار كثيرة منها...
نهى صارت تنحنح بتبعد الصيحه وهي خايفة من ردة فعل محمد...
نهى:يا محمد انا ما احب اهلي واكرههم كره مو طبيعي..
محمد:ليـــــــــش؟؟؟؟؟
نهى:لانهم ما يحبوني..
محمد حس ان اللي قدامه من جد طفله يوم بدت تتكلم لانها دوم كتومه..وصار يعاملها معاملة الطفل..
محمد:وشلون عرفتي انهم ما يحبونك؟
نهى صارت تصيح..ومحمد ما يطالع فيها عشان تكمل كلامها...
نهى:كلهم يتطنزون بي بالجمعات وحتى بزرانهم وانا ما اقدر ارد عليهم..وصرت اقعد بغرفتي وصاروا يجون عندي بغرفتي لانهم مهم حاطين قفل للباب..
محمد:قلة حيا..وليش ان شاء الله..
نهى:يقولون ما يصير البنت تقفل باب غرفتها..هذا خطر للبنت...
محمد:الحمدلله على نعمة العقل...
نهى:انا ما قلت ولا شئ على قراراتهم لان خواتي كلهم عادي بس انا ما يتركوني الحالي ولا يعطوني قفل لبابي ولا شئ.. قلت يمكن عشاني(ونزلت راسها زيادة ونزلت منها دموع)عشاني مريضة ويخافون عليّ...
محمد ساكت وما يرد عليها...
نهى:وزادتهم اذيتهم لي خصوصا بيت عمي مره ما يحبوني ويشيلون عيالهم من قدامي وانا اصيح واطلع لغرفتي..وصرت ما اقابلهم..بعدين...
وصارت تصيح من كل قلبها ومحمد خاف لا يصير فيها شئ من هالصياح...
محمد:نهى كملي والله انا معك واسمعك...
نهى:يا محمد قالوا عني مجنونه واهلي يخافون على عيال الناس مني.. وتحسب هالخبر بس بيننا..لا طلع هالخبر للجيران وللناس كلها وحتى المدرسه..حتى المدرسه اللي هي كل وناستي فيها طلعت هالاشاعه..فصلت من الدراسه ودخلت بتحفيظ بعيده عن بيتنا وحفظت عشره اجزاء من المصحف باربع شهور واختبرت فيه وطلعت نسبتي97
محمد:ما شاء الله ولا تقولي ها.. خايفه احسدك (وابتسم)
ابتسمت نهى وسط دموعها وسكتت ما تعرف تكمل والا لا....
محمد لا حظ سكوتها ويعرف انها من الاستحالة انها تكمل الحالها...
محمد:أي يا نهى كملي..
نهى:يكفي ابتسمت ليش اضايقك...
محمد انصدم من كلامها..وعرف ان نهى امنيتها الوحيدة انها تشوفني مبتسم بس ما رضي لنفسه هالشئ ويبي يطلع نهى من مشكلتها...
محمد:وانا اهم شئ عندي ان نهى زوجتي تصير مبسوطه وتطلع كل اللي بقلبها لزوجها وبس والا ما تبين...
نهى:لا شلون ما ابي بس...
محمد:بس كملي...
نزلت راسها نهى وكملت:دخلت دوره شهرين اعداد معلمات وتخرجت وخلوني مدرسة بالتحفيظ مرة استانست على قرارهم وحسيت بقيمتي وحسيت اني ممكن اخدم البنات وما علمت اهلي باني مدرسة وعلى بالهم اني طالبة واراجع حفظي بالتحفيظ...
محمد:وليش ما تعلمينهم بالعكس اكيد بيفرحون؟
نهى:ما عندهم بنات يشتغلون ويعتبرونها منقصة للرجال
محمد:منقصة للرجال؟!!
نهى:أي..بنت وتشتغل... هذا اكبر عيب عندهم يعني الرجال ما يفلحون..
محمد:أي وش صار معك يا ابله..
نهى:وفي يوم بالتحفيظ انحرقت ثلاجتهم اللي بالمقصف وطلع حريق ودخان (نهى بكل براءة تحكي اللي بقلبها)واغمي علي وبعدها عرفت من وحدة ان حالة الخوف جتني وشافوني الطالبات والاداره يعني مو اغمي علي ..لا جاني اللي خايف منه...وفصلت من التحفيظ...
محمد:الله يصلحكِ..طيب وبعدين..
نهى:التهيت بشغل البيت وسمعت من احد من اخواني يقول انه بيعرس واني بكون مصدر..
وصارت تصيح...
محمد تدارك الموقف:وش صار؟
نهى:يقول بيوديني مستشفى المجانين(ورجعت تصيح)
محمد:اعوذ بالله اكيد انهبل..
نهى:وردت حالتي الاولية وتعبت مرة وابوي اكّد لي انه بس يهذر..
محمد:طيب؟
نهى:وبس!!
محمد:رجعنا للصامت..نهى هذي فرصتنا اللي كل واحد يتكلم فيها والله مي حاله بس نسكت ومثل ما وعدتك محد راح يعرف باللي صار بيننا ولا لهم احقية انهم يعرفون..
نهى:محمد انا ما اثق الا فيك..انت بس اللي فتحت له قلبي واتكلمت لا ابوي وامي ولا احد من اخواني واخاف يصير بي شئ اذا انت صرت مثلهم...
محمد:لا ان شاء الله يا نهى انا نهى وانتي محمد ..هذا سر بيني وبين نفسي...
نهى:يارب لا تحرمني منك...
محمد:آمين بس كملي بعدك ما خلصتي..
نهى خرجت منها تنهيدة خوف وحزن على اللي فيها ولانها اول مرة تحكي اللي بها صارت خايفه مرة من النتايج....وكملت..
نهى:يعني حسيت بكل بساطه اني شخص غير مرغوب بالعائلة.. ابوي كل ما شافني احس بعيونه شايل همي.وامي تخاف اني افشلها بالمناسبات وبكل مكان وارتاحت يوم صرت ما احضر اجتماعاتهم.. اخواتي يعتبروني مثل الطفل عندهم واخواني ما يكلموني الا نادرا.. علمت نفسي الوحده واني اتعامل مع اللاشئ..لا كلام مع احد الا اذا اضطريت ولا اجلس معاهم..وما لقيت لي ونيس الا شيئين..الكتب وشغل البيت.. وصاروا هم همي الوحيد..
سكتت نهى ورفعت خصل شعرها اللي طاحت ومسحت دموعها.. والتمت شفايفها وعرفت انها راح تروح بدوامة صياح فقاومت هالصياح وعضت على شفايفها..وقدرت تقاوم...
محمد ما نزل عينه من نهى وهو يشوفها وهي تتكلم يحس بشئ يقطع قلبه..معقوله نهى يصير فيها كل هذا ولا احد يحس بها ولا عمرها بيّنت انها مرت بصعوبات وصار يسمع بانصات وكل تفكيره بها وبمشكلتها...
نهى:مرت سنة على اللي انا فيه..وانا احاول اتماشى مع الوضع اللي فرضته على نفسي...بس ما في فايده..لان وضعي الصحي تدهور وانا ما اعرف ان هالشئ بيتعبني..تفاجأت بابوي ذاك اليوم ينادي ويبيني اقعد وهو معصب مره من اخواني وانا ما دريت انه عصب على اهلي وهاوشهم لانهم تاركيني الحالي واشوفهم كلهم معصبين..ورجعت لوضعي السابق وبما ان ابوي برى البيت غالبا فما حس باللي يصير له...
محمد:لاحول ولا قوة الا بالله....كملي يا نهى والله معك...
نهى:اخر الترم اللي يوم جيتنا فيها عند اخوي..تعبت مره بسبب العزله والباقي تعرفه..
محمد رجع تذكر الموقف الي صار له بالبيت... قاعد بالملحق مع صاحبه عمر وقام عمر عنه وهو قعد ينتظره وسمع صوت قوي وصراخ قوي وصوت الصراخ عجيب وغريب وخرج ولقى بنت طايحه بالحوش وتصرخ وحالتها عجيبه..طلعت له بنت متحجبه وقالت له:الله يخليك بسرعه خلينا نوديها للمستشفى..بس صورة البنت ما فارقت عن باله وحده صغيره وتكون بهالحاله الصعبه..
محمد:انا ما اعرف اللي اني وديتك المستشفى...
نهى:وديتني هناك واخذوني اخواني وردوني البيت وقعدت اسبوع وانا مرة تعبانة..ولا كأن صار شئ..
وسكتت نهى وهي ميتة من الفشيلة بتقعد تتكلم عن حالتها الصعبة....
محمد تدارك الموقف وقال بسرعه: بس يوم كنت عندك...قال الدكتور انك انتي اللي اهملتي روحك وعطاك نصايح وبعدين...
نهى:وهذاك علمي فيه..اخواني فكروا انهم يودوني مستشفى الصحه النفسيه على طول لاني بنظرهم فشيلة بكل مكان.. بس ابوي رافض مره...
محمد:وامك وينها عن اخوانك؟
نهى:امي ماتت؟
محمد:شلون ماتت؟وخالتي ام عمر؟
نهى:هذي مرة ابوي؟
محمد:وليش محد قالي ولا انتي ما قلت لي؟
نهى:مدري عنهم هم سكتوا وانا سكت
محمد:شلون يعني؟
نهى:مدري!!!!
محمد:شلون ما تدرين؟
نهى:كل اللي اعرفه اني انا من الحرمه الثانية وما جابت الا انا وكلهم ما يحبوني...
محمد:اهــــــا!!!!
نهى:وبس!!!
محمد:شلون وبس؟كملي..
نهى:تعبت مره واضطروا انهم ينقلوني للمستشفى...ومن مستشفى لمستشفى وبما اني اهملت روحي او بالاصح ما اداوم على المراجعات واذا تعبت رحت للمستشفى ..فازدادت المشكلة وقال ما في امل من العلاج...
محمد:شلون يعني؟
نهى وهي ترفع صوتها:يعني مريضه على طول والحبوب باستمرا آكلها والا بانهار واتعب اكثر..
محمد:طيب ما صار شئ...اللحين اول شئ وعرفت قصة تعبك الله ياخذ اللي كان السبب
نهى:لا تدعي عليهم حرام..
محمد:حرام..حرام ندعي عليهم وهم سببوا لك كل هالألم وما تبين ادعي عليهم..الله لا يوفقهم ولا يسامحهم هذي حياة انسان..بس عشان منتي اختهم من امهم سوو لك كذا..حسبي الله على الظالم..
نهى:حرام عليك لا تدعي اخاف انا..
محمد:قلعه تقلعهم خليني ادعي عليهم عشان يعرفون الظلم وش عقابه.
نهى:اخاف يا محمد والله اخاف....
محمد:اقـــــول... وانتبه لنهى... عيون حمره مرة ووجها بعد صار احمر وصارت ايدينها تتنافض...وبدت دموعها تنزل باستمرار؟وتناظر بمحمد وساكته ما تتكلم ولا كلمه...مسكها محمد من ايدها واول ما مسكها صرخت صرخة قوية..وعلى طول تركها محمد وخاف لا تجمع الجيران مثل المرة الماضية..
تركها ومحمد وصار منزل راسه لين هدت وسكتت من حالها وحمد ربه انها اهدى من المره الماضيه ولا صارت الحاله قوية مره...
نهى:محمد والله مو بكيفي...
اشر لها محمد على فمها وقال:ماله داعي هالكلام ...
قام محمد وراح للمطبخ وجاب لها حبة وكاس ماء...
شربت نهى وهي منزله عيونها بالارض ما تبي تحط عينها بعين محمد عشان ما تتفشل..
محمد:عرفنا اول شئ عن اهلك... باقي جيرانكم اللي ما تطيقونهم ولا تدانيين سيرتهم...
نهى ابتسمت ابتسامه صفراء خاليه من أي تعبير عن اللي بداخلها:أي جيراننا
محمد:ايه جيرانكم..
نهى:أي جيراننا
محمد سكت وناظر بنهى ولاحظ انها ترمش عينها بسرعه وسكت ولا اتكلم ينتظر تعليق من نهى..
نهى ما زالت ترمش عينها واتنفضت ايدها وطاح الكوب منها وسكتت وناظرت بمحمد وضحكت..
محمد رد لها الابتسامه ويقول بنفسه:الله يستر...
نهى:انت وش جايبك هنا؟
محمد منهبل:ابد باقعد عن نهى زوجتي..
نهى:وشو زوجتي ما زوجتي اطلع برى ولا اشوفك عجيب والله ما في احد الا انت...
محمد:أي ما في الا اناوانتي..
نهى:واذا قتلتك عادي ما تعلم عليّ...
محمد:انت وش تخربطين؟
نهى:مافي خرابيط ولا شئ انا حاده السكين من امس واليوم ناويه عليك اذبحك...
محمد:نهى انا محمد...انا زوجك احبك...
نهى:لا تقص علي بكم كلمه اعرفكم انتو يالرجال خونه..
محمد وهو صدق خايف:من اللي خانك؟
نهى:كل الرجال خانوني؟
وقفت نهى تبي تروح المطبخ بس وقفها محمد وما خلاها تمشي...
محمد:نهى !!!!
نهى:لا تناديني بنهى تراه اسم غثيث غيّر بدّل بالاسماء..
محمد:آمري تدللي وش تبين من الاسماء...
نهى:عندك مثلا ذيب او ذياب او صقر او نمر اشياء كذا متوحشه...
محمد:بس هاذي اسماء عيال؟
نهى:ومن قالك اني مني ولد.. ها(وبدت تعصب)
محمد:نهى
نهى:لا تناديني نهى لا شويتك بعد ما اقتلك...
محمد مسك نهى من ايدينها وقعدها بالصالة غصبا عنها...
نهى:والله انك اذكى مني بتقتلني قبل ما اقتلك...
محمد:وشو اقتلك ما اقتلك؟نهى اهدي يا نهى....
ومسكها من ايدينها وقاعد يقري عليها آية الكرسي والفاتحه وما خلى اية متذكرها الا وقراها....بالبداية نهى ما كانت تستجيب لمحمد بس هدت وسكتت ونامت....

انقلب محمد على الجهه الثانيه ويحاول يمحي كل المواقف اللي صارت له مع نهى وما يبي يتذكرها..بس غصبا عنه ما يقدر ينام من كثر التفكير خصوصا اليوم يوم امه لزمت عليها الا انها تعرف..قام محمد وسكر نور الغرفه وحاول يرقد...ويتقلب يمين وشمال بس مره ما جاه نوم.. يحاول يبعد عنه صورة نهى والموقف الاخير اللي صار معاه..بس ما قدر ورجع له الموقف كأنه صار له تو موب قبل ثلاث شهور...

عقب ما افاقت من النوبه العصبيه اللي صارت لها...
محمد:ها نهى ان شاء الله مرتاحه..
نهى:انا وين؟
محمد:انتي بالصالة شكلك رايحه فيها من النوم(وابتسم)
نهى:انا نمت!!
محمد:أي نهى نمتي..وشبعتي نوم..
نهى:بسم الله..(وصارت تلتفت يمين ويسار)
محمد:بس انا موجود..
نهى صارت ساكته..اما محمد اللي كان مقهور منها ومليان حقد على الشئ اللي صار منها وكان متفاجأ منها..راح كل شئ كعادتها اول ما تصحى من حالتها ينسى محمد اللي صار بينهم بس اللي صار بينهم هالمرة كان قوي مرة..
محمد:بتكملين نوم والا؟
نهى:لا ما ابي انام وكيف تخليني انام؟
محمد:اجل اذا جاك النوم اقولك اصحي لا تنامين..
نهى:لا اخاف اسويها..
محمد ابتسم وقال:وش اللي تسوينه ترى الحمّام قريب..
نهى:شلون!!!
محمد:مدري عنك قلت يمكن ضيّعت مكان الحمّام؟
نهى:الله يعزّك..
محمد تسدح عن هالكلمه يموت بالاحترام والتقدير واللي ما لقاه الا من نهى..لانها بقوه تحترمه..
محمد:ويعزّك يارب..
نهى:محمد
محمد:عيون محمد
نهى استحت وسكتت..
محمد:رجعنا للصامت تكلمي..
نهى ابتسمت ببرود:انا بس تكلمت والا جبت شئ..
محمد:اللحين ليش ترجعين للسالفة..
نهى:يا محمد ضروري تقولي...
محمد:ضروري..
نهى تتكلم بجدية:أي والله ضروري مرّه..
محمد:لا بس كان كلام ما صار ولا شئ...
نهى:طـلقـني
محمد:لا حوووول....انتي كل ساعه والثانيه تجيبين طاري الطلاق...
نهى:يا محمد باختصار انا خطر عليك...
محمد:شلون يعني؟
نهى:بما اني جبت سالفة الــــ(وسكتت عجزت تتكلم من الخوف وخايفه انها ترجع لها الحاله مرة ثانية وبنفس الوقت لازم تتكلم تخاف على محمد اكثر منها)...
محمد:ما يحتاج تكملين...
نهى:يا محمد الدكتور قالي اذا وصلتي لدرجة احب الناس لك بتقتلينه يعني وصلتي لاخطر حالاتي..
محمد:يخربط الدكتور...
نهى:لا ما يخربط ما هو على كيفك..انا صدق اتمنى لك الخير والسعاده بس والله اني ما راح اجيب لك الا الفضايح والهم والنكد...
محمد:بلا خربطه انتي بتتعالجين وانتهينا....
نهى :علاج ايش؟
محمد:من اللي فيك... تتعالجين وانتهينا...
نهى:لو اول ممكن بس اللحين من ااستحالة من الاستحاااااااااالة..انت ما تفهم...
محمد:الا افهم بس احنا ما كلمنا الدكتور وجربنا...
نهى:انا مجنونه خلاص اللحين وصلت لمرحلة تخوف وابعد عنك وعن اهلك ازين لي وازين لك...
محمد:يا نهى انا ما ابغى اتخلى عنك مثل ما اهلك تخلوا عنك..احنا عندنا املين..اول امل وهو الاول والاخير...بالله..الله كبير وعظيم وهو اللي نطلب منه كشف الضر..وثاني امل وهو الدكتور نروح له ونساله ونشوف اذا ما في أي حل ...الشئ اللي تبينه بيصير...
نهى:يعني ملزّم على الدكتور...
محمد:ملزّم وبقوه بعد...
نهى:خلاص اروح مع تاكسي...
محمد:وتروحين مع تاكسي ليش؟وانا وش وظيفتي...
نهى:انا ما ابغاك تتفشل..افرض ان احد من المراجعين والا الدكاتره يعرفك...
سكت ومحمد واقتنع بالكلام اللي قاعده تقوله نهى....
محمد:خلاص اللي تبينه بيصير...
محمد:بس انا اللي باصير تاكسي...
نهى:شلون؟؟!!!
محمد:يعني انا بامثل اني تاكسي وانتي تركبين ورى واوصلك..تعرفين اني ما احب التكاسي...
نهى قالت:اوكي..

اخذ تنهيدة محمد ووجع قلبه بقية الموقف لانه قهره وخلاه ما يقدر ينام..تقلب يمين وشمال وما جاه النوم..زهق من هالسدحه اللي لاهو نايم ولا قايم..شغل راديو الجوال وحط السماعه باذنه وحاول يتجاهل السالفة...

بالصالة..جاي سلطان ومستانس على الاخر..
سلطان:يا هوووووووووووووووووووووووووووووووو
يا عااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااالم
يا نااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااس
ويــــــــــــــــــــــنـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكم....
لولو:الله يخلف على العقل...
سلطان:وش اللي تقولين(وجا بيضربها)
لولو:لا اعيد الكلام اللي تقوله امي لي...
سلطان:أيه..دامك حافظه التهزيئ اليومي ورى ما تعقلين؟
لولو:الله يخلف على العقل...
سلطان:اشتغلتي على الكلام المكرر....
لولو:الله يخلف على العقل...
سلطان:اقول ضفي وجهك...
وصار ينادي باعلى صوته....
يــــــاهووووووو...يــــانــــــــــــــــاس..يـــ ـــاعالـــــــــــــــــــم....وينكم؟وينكم؟
ام محمد:هلا سلطان وش فيك تصارخ؟
جا سلطان وحب امه على راسها وحب ايدينها........سلطان:يمه بارك لي....
ام محمد:على وشو؟
سلطان:باركي يمه...
لولو:الله يخلف على العقل...
سلطان:تسكتين والا؟
لولو:الله يخلف عــ(وجا سلطان بيضربها..وراحت ورى امها)...
ام محمد:مبروك...
سلطان:الله يبارك بعمرك يا احلى ام بالدنيا..اليوم طلعت نتيجتي....
ام محمد:ما شاء الله بشــــــــــر...
سلطان:وش يطلع من هالوجه؟
ام محمد:ان شاء الله ممتاز...
سلطان:100%100...يمه ما راح تعبي على الفاضي...
صارت تصيح ام محمد وجت تسلم على سلطان...
ام محمد:ما شاء الله يا سلطان...الله يجعله وقايه من النار....
لولو متنحه ومي فاهمه السالفه:وش السالفه اللي عرفته انه ممتاز وميه بالميه بس بايش؟
سلطان:اخوك سلطان اختبر بالمصحف كا مل واخذت هالنتيجه...
لولو:ما شاء الله مبروووووووك..كلولولولوولولوولوليش...
ام محمد:بس فضحتينا...
لولو:يمممه خليني افرح والله انه شئ ما ينسكت عليه لازم افراح وزغاريد ورقص واستراحه وعزييييمه كبيره....
ام محمد:أي والله...
سلطان:ابد احتفال بيننا وما ابي ولا احد يعرف...
ام محمد:بس يا...(قاطعها سلطان)
سلطان:يمه الله يخليكي هالشئ من زمان ببالي وما ابي ولا احد يعرفه وهذا شئ المفروض ما يطلع للناس...
ام محمد:الله يبشرك بالخير واللي تبيه يصير..بس روح بشر اخوك محمد...
سلطان:وينه؟
ام محمد:بالمجلس....
جا سلطان بيروح المجلس والا هذا عبدالله وابوه داخليين البيت ويروح يحب على راس ابوه ويبشره ويضمه ابوه وتنزل منه دمعه...
لولو قامت تصيح اول مره تشوف دمعه تنزل من ابوها...وعبدالله متـنّـح على الاخر مو داري وش السالفه...
ابو محمد ترك سلطان ومسك وجهه:الله يرفع قدرك يا ولدي..
سلطان حب يد ابوه:وقدرك ابوي..هذا بفضل الله ثم بفضلكم...
ابو محمد:الله يوفقك ويرفع شانك بهالقرآن..
سلطان:آمين ويرفع شأنكم يارب..عسى الله يخليني البسكم تاج يوم القيامه..وهذا اقل شئ اسويه بحقكم...
ام محمد بعد هي تصيح وماهي قادره تتكلم..جا ابو محمد بيحب راس سلطان بس سلطان ما رضي ومسك يد ابوه وحبها..وحب راسه..
لولو من كثر الصياح راحت للمغسله تغسل وجهها..مي قادره تشوف الموقف اللي صار بعايلتهم.. ويوم جت لقت ابوها وامها وسلطان قاعديين بالصالة..وسلطان يكلم ابوه...
سلطان:أي الحمدلله ميه...
ابو محمد:والله لو بس جيد جدا كان اكبر شرف لي...
سلطان:ما ارضى بالقلييل..انا ميه وبس...
ابو محمد:الله يرفع قدرك وييعطيك على قد نيتك..
سلطان:اللهم آميـــــــن...
توه عبدالله يفهم السالفه وعرف وش سبب الفرح اللي بالعايله....
عبدالله:مبروك يا مطوع..
سلطان:الله يبارك فيك..عقبالك...
عبدالله:مع اني داري لو افحط ما اجيبها بس هذا دعاء لازم اقول آميــــــن...
ابتسم الكل على رد عبدالله..بس لولو ما قاومت تخش اللي بقلبها وانفعلت من الفرحه وقالت..
لولو:يا الله... اليوم الفرحه فرحتين فرحي بسلطان وفرحة فوز الهلال...
ام محمد رمت عليها علبة المناديل....
وابو محمد قال:يا بنتي وش جاب سلطان لها الداجيين...
لولو:ابوي حرام عليكم لاتقول عنهم داجيين...
ابو محمد:الا داجيين وفاشليين بكل المجالات..
لولو:هم من ناحية فاشليين فهم فاشليين ما فلحوا الا بالكوره بس اقل شئ فلحوا بشئ مو مثل بعض الناس(وتناظر بعبود) ما فلحوا بشئ...
عبود:اخص يا الدبه انا عبدالله تقارنييني فيهم..واذا الشئ اللي بافلح فيه هو الكوره خيبه تخيبني ما ابي هالفلاح...
سلطان:تعجبني واحد صفر..
لولو:غلط واحد واحد...
وجا عبود ولولو بيتهاوشون بس هذا محمد داخل عليهم.....
محمد:ما شاء الله..وش هالاجتماع..اللهم اجعله اجتماعا مرحوما...
لولو جت بتتكلم بس امها قرصتها تبي سلطان هو اللي يبشر اخوه.....
سلطان:هات البشاره..
محمد ابتسم:بالاول بدك تخبرني..
سلطان:لا اول هات البشاره(يتميع ويقلد السوريين)...
محمد:الي تبيه اخلص
ضحكوا كلهم..محمد ما عنده وقت ما قدر يكمل هالتميّع...
سلطان:ابشرك اليوم طلعت نتيجتي باختباري بالمصحف...
محمد:ما شاء الله...بشر؟
سلطان:ابشرك ون هاندردن...
محمد:الف الف مبروك والله وطلعت منت هيّن يا الهنيدل...
سلطان ضحك وقال:كح كح وش هالغبار اللي جانا..والله انك طلعت داهيه..
لولو:بسرعه وش سالفه هنيدل..داريين انها معياره بس وش سبب التسميه...
سلطان:هذي وش بيفكنا منها..الله يصلحك يا محمد..
لولو:لا تصرفون السالفه بسرعه الاجابه..
محمد:زمان كان هادي وحالته حاله وشكله كانه من الهنود اللي عند ابوي يشتغلون..عاد جمعناها والطلقنا هذا اللقب على الاخ الماثل امامكم...
لولو:بارك الله فيك يا اخ العرب..هل تود ان اسكب لك قدحا من القهوى..
سلطان:قدح..ههههههههههههههه...قويه من وين تعلمتيها.,...لا تتفلسفين وتقوليين من الكوره..
لولو:هاهاهاي..لا من كتاب المطالعه ثالث ابتدائي..
عبود:الله واكبر على الدِقّه..وبالترم الثاني صح
لولو:لا بين الترميين..
سلطان:يا ثقل دمك...
لولو:لا تخليني ازعل منك وانت آخذ ممتاز..
ام محمد:اقول وش رايك تروحين تدقين على اختك وتقولين لها تجي...
لولو:ابشررررررررررري....
واحتفلوا بهالليله اللي ما تنسي من أي شخص بهالعايله..جت ام رغد واستانسوا على الاخر ويوم درى عنها زوجها وعن المناسبه سمح لها تنام والوقت اللي بتجي فيه تجي..تجهزت عائلة لان للهدايا من اول ما اختبر وتوقعوا تكون نتيجه رائعة بس اندهشوا من هالنتيجه اللي محد وصل لها من قبل..وانهالت الهدايا على سلطان من العايله وكل واحد مفاجأته احلى من الثانيه..بس ما استعدوا للحفله بشكل كبير لان سلطان فاجئهم بخروج النتيجه بسرعه...سلطان استانس على الاخر وحس ان هالحب ما فيه أي نوع من الخيانه او أي نوع من التلاعب..حب طاهر صادق ما يخالطه أي نوع خبيث من الحب الغير طاهر..ودعى ربه انه مثل ما لم شملهم اليوم يلم شملهم بالجنّه...
يالله يالله ناموا من التعب والفرحه اللي عجز أي واحد منهم يقطع عليهم فرحتهم ويقول لهم جا موعد النوم..
سلطان اصر عليهم انهم يناموا واجبرهم عشان يرتاحوا..وكل واحد نام وهو يفكر بهالحفله البسيطه اللي صارت بسرعه بدون تجهيز مسبق بس كانت احلى حفله صارت لهم...
ام محمد على طول طرت له سالفة الزواج بس سلطان بسرعه اتدارك السالفه وصرررفها عشان ما يبتلش بهالسالفه....
عبود بدت علامات الكبر تبان فيه وصد عن الهواش مع لولو..وبدى يهتم بالدراسه اكثر من قبل واتخذ سلطان قدوه له...
لولو ما تترك التعليقات الجميله المضحكه بهالحفله..مع انها تتعرض لتهزيئ وهواش بس ابو طبيع ما ييوز عن طبعه...واضافت لهم نكهه خاصه للحفله...
ابو محمد ارتفع بعينه ولده اكثر من قبل وصار يفكر بمستقبل ولده اكثر من قبل....
ام محمد كل اللي شاغل بالها هو محمد ونهى..وسلطان متى بتزوجه....
سلطان برغم الالم والعذاب اللي صار له مع نهى والمشكلة ما زالت قائمة لكن عشان اخوه ما وضّح أي شئ وتماشى معهم..
ولا احد من عائلة ابو محمد يدري وش يصير ببيت ابو خالد وابو فيصل...
***********************************
دخل عادل وهو مستانس على الاخر..ويغني ويضحك ولا على باله..
عادل:مستني ايه تعال أولها بأى..وعيوني لك حبيبي متشوأه..سنين وايام باحلم بيوم اللأا..حرام نعيش وألوبنا متفرأه..
آمنة:ههههههه يا عيني عالطربان الولهان..
عادل:يووووه يا اني مستانس بشكل ما تتصورينه..اليوم مزاجي راااااااايق...
آمنه:دوم ولا هو يوم...بس وش اللي مخليك تستانس على الاخر...
عادل:اشياء كثيره..كثيييييييييره..وغمض عينه وتذكر اللي صار..وصار يضحك من قلبه...
آمنه اول مره تشوف اخوها مستانس هالكثر وهي مستانسه اكيد لانه علاقتها بعادل اتعدلت وكل شئ بيصير لصالحها....
عادل لف جهة آمنه وقال:آمنه كيف لمياء؟
آمنه انصدمت من السؤال وخافت انه بيرجع لعقله ويسامحها وهي تروح فيها(تجاوبه وهي نصها خوف) :من أي ناحية
عادل باستغراب:من كل النواحي...
آمنه:مدري عنها ما تكلمنا ولاا تناظر فينا وعايشه هي اللي معطيتها وجه بس لمياء ما تكلمها
عادل:ايش رايك فيها؟
آمنه:نعم!!!!!!
عادل:اقول وش رايك فيها يعني احتمال اتزوجها لا تناظريني كذا...
آمنه:تتزوجها وانت شايف بعينك اللي صار منها..
عادل:يا آمنه كبري عقلك شوي...مني متزوجها عشان سواد عيونها بس اقل شئ استفيد من هالزواج شئ..
آمنه:بس ابوي ما درى بالسالفه...
عادل:اذا جا بنقوله السالفه..لازم يدري ويهزأها وبيحاسبها على اللي سوته..بعدين عادي اتزوجها وآخذ من وراها شئ..
آمنه:بس هي اكبر منك وبعدين وش اللي بتاخذه منها...
عادل:حتى لو اكبر مني انا باتزوجها عشان فلوسها يعني باجيب لها غرفه او غرفتين واخليها تسكن فيها واخليها وانا اخذ من ورها فلوس واتزوج اللي ابيها..يعني اقل شئ ما احوس الين القى شغل.
آمنه صدمت بنذالة اخوها وخافت مرة من هالشئ..يعني أي شئ ممكن تسويه او هو يسويه بس هالشئ صعبه..صعبه مره...سكتت وهي ثلاثة ارباعها وخوف من عقاب رب العالميين وبنفس الوقت ما قدرت ترد على اخوها وهي خايفه من هالخطوه..
عادل:شوفي يمكن يبارك لي الله بهالزواج واخفف دشره بس اني اتركها مستحيل..
آمنه:تتكلم من جد.
عادل:لا امزح وش رايك يعني؟
آمنه اول مره تعترض بوجه اخوها:عادل ترى هالشئ حرام..هذي بنت عمك ومهما كان ما يصير تسوي هالشئ واذا انت فكرت كذا اجل الغريب ما نلومه..
عادل:لا يا شيخه فتحتي مجلس علم..
آمنه:لا مجلس علم ولا يحزنون..بس هالشئ جريمه كبيره والزواج مو لعبه تاخذ اللي تبي منه وبس..يا تاخذها بالمعروف والا بلاش..وهذا تفكيرك وابوها ما مات..اجل لو مات وش بتسوي..
عادل:بيصير هالشئ بسرعه ومن دون اعتراض من أي احد...
آمنه:عادل خاف الله..هذي يتيمه..واذية اليتيم عقابها اشد من أي شخص ثاني...
عادل سكت وحس بعظم الشئ اللي بيسويه بس مستحيل يتعرف عند احد انه غلطان او انه بيغلط عشان كذا ما بيّن لاخته أي تاثر بكلامها وقال لها...
عادل:اقول وش رايك تسوين شاهي..
آمنه:بس اللي براسك لازم تنساه...
عادل سوى نفسه مو مهتم للسالفه وقال:وحطي مع الشاهي نعناع طيّب..
عرفت آمنه ان ما فيه أي فايده من الكلام معاه وبنفس الوقت ما تبي تضغط عليه عشان ما يخرب الجسر اللي بنته بالموت...
اما عادل كل ما يتذكر ان لمياء لها علاقه بخالد يزيد حقد عليها وعلى خالد ويتمنى لو ينتقم منهم الاثنيين بس كيف؟...هذا هو اللحين يفكر بانتقامات متتاليه يضر خالد حتى لو على حساب لمياء...
>>في غرفة لمياء..توها صحت من النوم وهي ما تعرف الوقت..وكان كسلانه مره وما تبي تقوم بس خلاص ما في أي مجال انها تنام لها اكثر من 9ساعات نايمه..قامت من فراشها وطبقته ولبست جلالها عشان تروح الحمام..دخلت لحمام وخرجت منه وهي تشوف نظرات عادل اللي ما ترحم..بعد كل اللي سويته بعد لك عين تناظر بي باحتقار صدق من قال كذب الكذبة وصدقها..وصارت تدعي عليه بسرها...ودخلت الغرفه وسببت لها الام هالنظره الي تقهر..المذنب ينقهر من الناس اللي حوالينه ونظراتهم اللي ما ترحم..شلون المظلوم وتلاحقه هالنظرات..واللي قاهرها اكثر ان ابوها ماهم راضيين يخلونها تزوره.. صلت ركعتيين ودعت ربها انها تشوف ابوها وانه يسهل عليها زياره لابوها..وكل ما تذكرت فراس صارت تصيح..سمعت صوت باب البيت ينفتح اكيد راشد جا هذا وقت خروجه من الدوام ونقزت براسها فكره جهنميه وكعادتها خاليه من أي خوف او تردد...
بس سمعت صوت فراس معاه وعلى طول ناداه عادل بس ما تحملت هالاذية من عادل راحت بكل قوة وشجاعة للصالة وعليها جلالها...
لمياء يوم ناظرت بفراس دمعت عيونها كم لها ما شافت فراس..وهو فرحان بلبس الكاراتيه اللي لابسه وقاعد يستعرض على عيال عمه الحركات اللي تعلمها...
لمياء:فروسي تعال ابيك شوي...
ودخلت بسرعه لغرفتها تنتظر فراس يجي...
بس عادل ناداه وخلاه يكمل حركات ومن الفرحه ان اللي حوالينه مبسوطيين ويشجعونه نسى اخته..
خرجت لمياء من غرفتها وهي مقهوره مره..
لمياء:فروسي تعال بسرعه ابغاك..
فراس:طيب اللحين اجي بس اكمل حركات...
لمياء:تعال كلمني بعدين كمل حركاتك..
فراس:طيب وجا بيمشي بس عادل مسك فراس من طرف قميصه..لمياء ما تحملت الموقف ..جت لمياء وسحبت فراس بقوه ومشت وخلته يمشي قدامها ودخلت الغرفه وسكرت الباب...نزلت جلالها لمياء ومسكت فروسي وضمته لها...
فراس مستغرب وش فيها اخته لمياء..ما هو عارف وش اللي يصير من وراه...
لمياء:كذا يا فروسي تخليني ازعل منك...
فراس:ليش تزعليين مني؟انا ما سويت شئ غلط...
لمياء:الا سويت شئ غلط..ليش ما جتني وتسلم علي من متى عني ما جيتني...
فراس ساكت ما يرد عليها وهو يناظر باخته لمياء اللي اول مره يشوفها تصيح وهو انهبل ما يدري وش فيها اخته...
فراس:لمياء لا تبكي..خلاص كل يوم اسلم عليكي...
لمياء انتبهت لنفسها وانقهرت لان عمرها ما بكيت قدام فراس مهما حصل ما تصيح ولا تظهر ضعفها قدامه عشان يصير قوي وضغطت على روحها وتكلمت:خلاص حبيبي كل يوم تجي وتسلم علي وتنام عندي بعد..ليش ما تنام عندي بعد..
فراس:انا رجال انام مع الرجال...
لمياء:أي حبيبي انت رجال وانا حرمه الحالي انت رجالي لازم تنام عندي...
فراس استنانس على الكلام اللي تقوله لمياء واكيد الكلام اللي يطلع من القلب يدخل بالقلب على طول....
فراس:خلاص انام عندك وتشوفين دروسي مثل قبل..والله مره ودي تشرحي لي رياضيات مثل اول اني صرت ما افهم...
لمياء خافت على اخوها انه يرسب او ما يتوفق بدراسته وهو املها الوحيد ما تبي أي نقطة فشل تصير بحياته....
لمياء:خلاص روح جيب اغراضك وكتبك وكل شئ وتعال عندي....
فراس:بس اول شئ اكمل حركاتي عند العيال....
لمياء:خلاص فروسي روح عندهم..بس تعال بعدين..
وسكتت لمياء وحست بالاحراج اكثر من انها خايفه من هالشئ بس تشجعت وقالت:واذا رحت هناك نادي راشد..انا انتظره برى الغرفه..
راشد اكبر من عادل بس فيه اخوهم الكبير برى منطقتهم..ما صار مع لمياء أي احتكاك بس تحسه انسان محترم ويخاف الله..اللي مخوفها بالسالفه انه يطلع مثل عادل ويقهرها مثل ما قهرها عادل بس االلي شجعها عمره ما ناظرها بكره او ناظرها باحتقار كل اللي تشوفه بعينه نظرات احترام...
فراس:انا جيت...
عادل من غير نفس:وش عندك؟(انقهر من اللي صار وانه خرب كل تخطيطه)
فراس:باسوي حركات..
عادل:انا ما قلت انك رجال وانك ما تدخل عند الحريم..
راشد:عادل تراها اخته وبعدين فراس صح رجال بس ما فيها شئ يجي عند بنات عمه..صح فراس..
فراس:ايه(وهو مستانس)
عادل انقهر وخرج من البيت...
فراس:ياربي محد بيشوف حركاتي الجديده...
راشد:الا انا باشوفه يالله وريني...
فراس:لا انت اختي تبيك...
راشد بذهول:اختك؟
فراس بكل براءة:أي لمياء تبيك هناك بس ما قالت لي ليش؟
ابتسم راشد على براءة فراس وقام بتردد عند مدخل غرفتها...ولقاها هناك تنتظره...
لمياء:آسفه على الازعاج...
راشد نزل راسه:ما في أي ازعاج..

***********************


لمياء:لو سمحت انت مشغول اللحين...
راشد:لا ما عندي شئ تامرين بشئ...
لمياء حست بالانكسار وبغت تهون بس تشجعت لان ما في طريقه الا هو وحمدت ربها انه كلمها باحترام:عندي مشوار مهم مره...ابي اشوف ابوي صار لي مده ما شفته والله انهم ظلموني وانت تعال معاي بس اشوفه واسأل عن حالته و...
قاطعها راشد لانه ما يحب يشوف احد يترجاه:خلاص كلمي احد البنات واطلعوا انا بالسياره...
لمياء:الله يجزاك خير..
وراحت بسرعه لعايشه اللي ما تكلمها الا اذا بغت شئ:يالله عيوش وافق راشد يوديني...
عيوش تعرف ان لمياء محتاجه احد وان ظروفها القاسيه هي اللي خلتها تقسى عليها وصديقتها اللي حزنانه مره على لمياء كانت تقولها استمري معاها وراح تحبك هي مسكينه وتحتاج احد بس كبريائها هو اللي خلاها انها تحس انها مي محتاجه لاحد....
عيوش:يالله انا بالبس عباتي...
لمياء بتشقق من الوناسه:يالله..وراحت بسرعه تجهزت ولبست عباتها ودخلت على عيوش اللي توها تلبس المسفع...
لمياء:يالله عيوش باطير انا...
عيوش:ما شاء الله امداك تلبسين..
لمياء:لا تكثرين هرج بسرعه خلينا نروح..
راشد اللي ماهو راضي يصدق السالفه اللي صارت لمياء..طبعا امه ما قصرت راحت قالت له كل السالفه واي شئ يصير بالبيت امه تروح تقوله والا هو ما يهتم لها السوالف ولا يسأل عنه..واعجب باهتمام لمياء بابوها وانه رغم الظروف تبي تزور ابوها وراح بافكاره بعيد كيف كانوا ساكنيين ببيت واحد ولعبهم مع بعض وانهم تربوا ببيت واحد..يعني استحاله تكون لمياء مسويه هالشئ وعادل يعرفه متهور وشكاك باي شئ...وقطع عليه تفكيره يوم دخلت عيوش ولمياء السياره...وبنفس الوقت انهزت صورة لمياء غصبا عنه..مع انه مو مصدق السالفه بس شئ اقوى منه يصر عليه على هالتفكير الاعوج...
راشد مؤدب وخلوق ولا يحب الهواش والخناق عكس اخوه عادل اللي ما ترك احد ما اتهاوش معاه وعادل من النوع الحقودي اللي ما ينسى أي سالفه لاي احد...
دخلوا لمياء وعيوش السياره..وحرك راشد السياره...
راشد يناظر قدام ويسال:عايشه انتي...
عايشه:أي..(وترفع نفسها تعدل عباتها) شلون عرفتني؟...
راشد:طولك ما شاء الله بتوصلين لنا يالرجال...
عايشه:الله يسمع منك نفسي اصير العملاق الاخضر(ومسكت عباتها وترفعها على راسها)..
راشد:العملاق مره وحده خلاص كافي طولك..
عايشه:لا ان شاء الله اصير اطول من كذا...
راشد:لا عاد مو حلو الطول مره على البنات..
عايشه:ما باقي الا بنتيين بالمدرسه واصير اطول وحده...(ورجعت راسها على ورى)..
راشد:لا اله الا الله...
راشد صوته جهوري وثقيل وصوته معطيه هيبه...وحس ان لمياء ساكته وما تتكلم استحى وصار ما يتكلم....
اما عايشه ما تركت ولا شئ الا اتكلمت عنه..وهي بعد ربكه تتكلم وتتحرك كثير..وربشه على طول.. وبس تسال راشد عن المحلات والاشياء الجديده اللي فتحت...وراشد يرد عليها بكل ثقل وعلى قد السؤال تكون الاجابه....
لمياء دخلت بجو ثاني ولاهي منتبهه لسوالفهم..قلبها وتفكيرها معلق بابوها..شلون حالته وش بيصير له...فاق من الغيبوبة والا لا...كان بالها مشغول مره بابوها..وتذكرت اخر مره كانت مع ابوها والموقف اللي صار لها صارت تبكي.....
وقف راشد عن المستشفى وركن السياره ونزل معاهم...لمياء قالت له عن غرفة ابوها وقالت له يسأل الدكتور عن حالة ابوها وهي وعيوش بيروحون لابوها....
لمياء كل ركن بالمستشفى يجيب لها كآبه وتتذكر اول ما جت المستشفى والحوسه اللي صارت لها والممرضه الي تهاوشت معاها...كل شئ بهالمستشفى يجيب لها الخوف والقلق من المستقبل..
>>بنفس الوقت خالد يحوس بالمستشفى يبي يدخل على منصور اللي حس بروحه بيموت لو ما شافه وطفش كل الموظفين والدكاتره عشان يشوف منصور بس ما في أي فايده وهو داخ من اللف والدوران..وابو خالد ما تركه كل شوي يدق وخايف اهل البيت يقومون ويدرون عن منصور وعن حالته ويصير فيهم شئ...
ابو خالد:ها خالد فيه أي جديد..
خالد:لا والله هذاي احوس بالاقسام..
ابو خالد:واسامه؟
خالد:الى الان ما رد علي والا انا مكلمه...
ابو خالد:كلمته وعلمته باللي صار..
خالد:ايه علمته وقال بيرد علي وان شاء الله نشوفه..
ابو خالد:طيب وش فيه ما رد...
خالد:هو بيجي على المستشفى معه ورقة السماح بالزيارة وبندخل عن طريقه...
ابو خالد:اذا دق عليك او جاك او صار أي شئ بلغني..
خالد:ابشر يبه...
ابو خالد:فمان الرحمن..
خالد:فمان الكريم...
ما امداه ينزل خالد جواله الا هذي لمياء تمشي من قدامه ورايحه جهة ابوها...خالد عرفها من شنطتها اللي ما غيّرتها.. ومشيتها لانها تمشي بسرعه شوي وحفظ هالمشيه من كثر ما يتقابلون بالمستشفى.. بس استغرب معاها بنت ورجل اول مره يشوفهم معها...
وقف خالد ووده يسألها مية سؤال يدور براسه ويبي من يجاوبه بس ما يقدر ولا هو وقته... قعد على كرسيه والا هذا اسامة متصل عليه...
اسامة:هلا خالد..
خالد:هلا بك..وينك يا رجال؟
اسامه:لا تاكلني انا بالاستقبال تعال عندي...
خالد من الفرحه سكر بوجهه السماعه ونسى كل شئ يدور براسه وصار كل تفكيره بشوفة اخوه منصور..خالد يمشي مسرع وما يبي احد يعترض طريقه ووده يضرب أي احد يوقف بطريقه وهو ماشي دق على ابو خالد وبشره ان اسامه بالمستشفى عند الاستقبال...
اسامه:هنا يابو الشباب...
خالد:هلا..يالله بسرعه...
اسامه:على وين؟
خالد:على منصور...
اسامه:طيب شوي شوي علينا....
خالد:والله انك رايق...
اسامه:انت اللي فاير دمك...
خالد:من هنا نمشي...
ويمشي اسامه مع خالد ويحاول يخليه يمشي بشويش بس مافي امل...
اسامه:خالد...
خالد:سم...
اسامه:سم الله عدوك..محد معاك من الاهل...
خالد:لا ان شاء الله يجون وقت ثاني بس انا وابوي هالمره....
اسامه:أي بس...
خالد:امش انت بسرعه لاحقين على الزيارات...
اسامه:خالد اكلمك وش فيك؟
خالد:تعرف اني من جد اشتقت لمنصور...
اسامه:أي بس تدري يا خالد ان منصور مهوب مريض عادي
خالد بتناحه:شلون يعني ؟
اسامه:يعني عليه قضية؟
خالد:والمطلوب؟
اسامه:كلم ابوك وامك يزورونهم هم اكثر اثنين لهم الاحقيه بهالزياره..
خالد:اكثر اثنين شلون يعني ما اقدر ادخل انا
اسامه:اعذرني خالد..بس ما تقدر لاني انا سويت ترخيص للاب والام وهذا المسموح
خالد:هذا اللي طلع معك..
اسامه:بعد ثلاث واسطات هذا المسموح..
خالد:ما قصرت يا اسامه واعذرنا ترى الاخلاق شينه بعد منصور..
اسامه:عاذرك ومار بنفس الحاله..
خالد:اجل بادق على الوالد..
اسامه:خذ راحتك...
حاول خالد يكتم قهره وغيضه بسبب هالسالفه بس ما قدر وتعامل مع اسامه بجفاء..بس شئ غصب عنه..منصور بالنسبه له اكثر من اخ وما شاف منه الا اللي يرضيه وكان مشتاق له حيل وعارف انه مستحيل يكون مجرم.. ومنصور انسان محترم ويقدر اللي اكبر منه ويوم حصل له هالحادثه تجددت ذكريات خالد وما لقى الا اخ محترم ومقدر ويعرف يتعامل مع اللي اكبر منه....
خالد كلم ابوه وشرح له الوضع..وابو خالد كلم ام خالد وشرح لها الموضوع وقال لها ان ما فيه أي شئ بس ام خالد ما تترك عادتها قامت تصيح...
انتهى خالد من المكالمه وجا عند اسامه...
اسامه:كلمت الوالد..
خالد:ايه..واللحين بيجي هو والوالده...
اسامه:طيب اللي يعطيك بشاره حلوه وش له..
خالد:تتطنز..
اسامه:ايه اتطنز..بكيفي..
خالد:والله انك رايق...
اسامه:اسمع هي مخاطره بقوه..بس عشانك نجازف..
خالد:متأثر بشغلك مره..عشانك بالمباحث صار كلامك مجازفه ومخاطره..
اسامه:وما شفت شئ..
خالد:طيب وش البشاره اللي بهالوقت بتجي..
اسامه:انا لازم ادخل مع ابوك وامك..
خالد:نعم!!وشلون ياخذون راحتهم..
اسامه:هذي التعليمات لازم اكون معاهم...
خالد:طيب وش دخل ذا بالبشاره..
اسامه:طبعا انت تصير اسامه وانا اصير خالد...
خالد تعجب وتنح على الاخر:ما فهمت!!!
اسامه:يعني انت المفتش وانا خالد ولدكم...
خالد:الى الان ما استوعبت..
اسامه:العن ابو التناحه..اقصد انت ادخل بصفتك اسامه وانا بانتظر برى على اني خالد...
خالد تنّح بقوة:ويرضون؟؟!!!
اسامه:يا ابن الحلال هي شغل فبركه لا اقل ولا اكثر..
خالد:بقوة لايق مباحث..
اسامه:ترى هذي تهزيئة رقم خمس وسبعين بعد الألف..
خالد:هههههههههههههههههههههههههههه
اسامه:هذا الوالد..
خالد:أي عن اذنك شوي...
راح خالد لابوه وكلمه وفهمه سالفة الزيارة..ودخل ابو خالد وام خالد وخالد واسامه...
خالد مسك امه ومثلت امه انها ما تقدر تمشي وابو خالد سوى روحه كبير بالسن ويالله يالله يمشي واسامه معه ورقة السماح بالدخول..نجحت العملية وخرج اسامه على انه خالد وخالد صار داخل..
ام خالد اول ما شافت منصور صارت تصيح..شكله ما يطمن واكثر شئ قهرها انه مغمى عليه ما يحس بوجودهم..وملفوف بالشاش وابر المغذي بكل مكان...
ام خالد وهي تصيح:هذولي وش سوو فيه..حسبي الله عليهم...
ابو خالد:يا ام خالد ادعي له بالشفا بدل هالصياح...
ام خالد:حرام عليهم وش هالابر اللي بكل مكان...يا عمري عليك يا منصور..وراحت ام خالد عند منصور ومسكت يده وحضنتها وصارت تحبها وهي تصيح..وترجع يده مره ثانيه واذا مسكتها صارت تصيح..المسكينه شكلها يقطع القلب..والممرضه انهبلت وراحت نادت الدكتور...
خالد:بس يمه ترى ما فيه الا العافيه...
ام خالد:وين ما فيه الا العافيه..والابر بكل مكان والشاش مغطي على نص وجهه والشرطه بكل مكان...تكفون كلموهم خلوه يطلع..
ابو خالد:بيطلع ان شاء الله..هو بس مغمى عليه وان فاق من غيبوبته بيطلعونه..بس انتي ادعي له ولا تصيحيين...
ام خالد سكتت عن الكلام بس دموعها تصب كل ما تشوف حالة ولدها وماهي قادر تسوي له شئ..
ابو خالد من صدمته بمنصور عجز عن التفكير وما توقع بيكون شكل منصور كذا واللي زودها بعد ام خالد اللي تصيح وما قدرت تسكت....
طلعوا من الغرفه وهم شبه منهاريين..ام خالد بحاله صعبه وخالد اللي تعود على هالمناظر بس يوم شاف اخوه كأنه انمحت كل صوره عالقه بذهنه الا صورة لؤي وام لؤي بالحادث ورجعت له كل لحظه مرت عليه..وحالة منصور مهيب بعيده عن لؤي....
وام خالد اللي مسيكينه ما تقدر تتحمل ودمعتها على عينها..ومنصور ولدها..اللي دايم معاها وما يتركها ما حست بقيمته الا يوم طاح..والمسيكينه ما تقدر تتحمل هالصدمه لو كانت بانسان ثاني شلون ولدها...
رجعوا الثلاث بالبيت وكلن شايل همه بقلبه وكلن يحاول ما يكلم الثاني عشان لا يتخرعون اللي بالبيت...وابو خالد حرّص على ام خالد انها ما تجيب طاري حالة منصور للبنات وام فيصل...
****************************
بنفس المكان وبقسم قريب من القسم اللي موجود فيه منصور كانت هناك لمياء طايره من الفرح وهي تحس انها بحلم ما هو علم....ابوها صحى وصار يتكلم معاها حالته افضل بكثير من قبل...وودها تطير تسوي أي شئ عشان تحس انها على ارض الواقع....
ابوها خرج من قسم الطوارئ وطلعوه للدور الثاني واحسن شئ سووه انه بغرفه الحاله..
لمياء:ها يابو لؤي شلونك؟
سعد:بخير دامني اشوف هالوجه...
لمياء:الله لا يحرمني منك يا يبه...متى طلعت؟وكيف؟وشلون؟وليش محد علمني؟
سعد:شوي شوي اكلتيني بالاسئلة...
لمياء:والله من شوقي لك..والله يبه اني اسعد انسانه...
سعد:الله يتمم عليك هالسعاده..ابد مالي الا ساعه طالع وانتي ما شاء الله على طول جيتي...
لمياء:الحمدلله على سلامتك يبه..
سعد:ولو انها جت متأخره بس الله يسلمك...
لمياء تضحك من خاطرها ودها لو تحضن ابوها بس شئ ما اتعودت عليه ومستحيل تسويه ومن فرحتها نست راشد وعيوش ولا تدري وينهم....
سعد:اخبار فراس وليش ما جا معك؟
لمياء:ما دريت انك طلعت والا لو داريه كان جبت لك قهوه يحبها قلبك وجايبه تمر اخلاص وحنيني..
سعد:الله يصلحك يا لمياء اللحين وش يصبرني لبكره عن الحنيني...
لمياء:لا بتصبر هذا حنيني مو حيا الله...
سعد:أي والله..يا حلو ذيك الايام يوم تطبخها لنا امك وتجيبه على الصبح..
لمياء:الله يرحمها برحمته ويجمعنا معها بالفردوس الاعلى...
سعد:اللهم آمين...
وسكتوا فتره كل واحد يتأمل بالثاني..الاب الحنون اللي محتاج بنته بهالاوقات ووده يساعدها وهو يعرف ان محد عندها...والبنت المظلومه اللي تبي ابوها اكثر من قبل ومحتاجته لو بضعفه..
سعد:أي يا بنتي وينك فيه؟
لمياء عرفت ان ابوها يبي المختصر لحياتها عقب ما طاح بالمستشفى....
لمياء:ابد ببيت عمي قاعده انا وفراس..وما قصروا علينا بشئ...وخالد الله يجزاه خير كان كل يوم يجي المستشفى ويزورك ويطمن عليك وعن طريقه تبرعوا لك بالدم...
سعد:الله يجزاه خير والله انه نشمي ورجال...
والتفت سعد على لمياء يناظر بعيونه يشوف مستقبلها المجهول اللي خايف منه اكثر من قبل...وما لقى فرصه الا هالوقت يقوله للمياء...
سعد:يا لمياء...
لمياء:سم يبه...
صــــــــــبــــــــــــــــــــــاح اللـــــــــــــــــــــيـــــــــــــــــــــــــ ل
والا هذي عيوش داخله ومعها راشد...
تغشت لمياء وابعدت عن ابوها شوي عشان راشد يدخل ويسلم على ابوها....
راشد:الحمدلله على السلامه يا عم وما تشوف شر...
سعد:الله يسلمك..الشر ما يجيك..
عيوش:هلا والله بعمي تو ما نورت المستشفى...(ودق راشد عيوش من يدها يعني اسكتي)...
سعد:وشو نوره كان من المستشفى ما نبيه....
سحبت لمياء عيوش:وين رحتوا...
عيوش:رحنا وشرينا ورود وحلاو لعمو..
لمياء:مالها داعي الله يصلحكم...
عيوش:والله راشد الي لزم عليّ....
وراشد والعم سعد اندمجوا مع بعض بالسوالف..
والتهت لمياء بعيوش اللي كل شئ تسوي له سالفه..حكت لها عن محل الورود وعن محل الحلاو...وكل شئ بالتفصيل الممل....
انتهت الزياره وراحوا راشد وعيوش ولمياء اصرت انها تقعد مع ابوها مرافق...وراشد ما قال شئ.. ومساكين ما دروا وش بيصير من ورى عادل وابوه..
***********************
صحى سلطان من النوم بس اليوم بالنسبه له غير عن كل يوم..يوم بيملاه نشاط وفرح وكل شئ يفرح قلبه..امس طلعت نتيجة اختباره وبعد الحفله المصغره اللي اهله سوها..حاس بروحه بيطير من الفرح..تعدى من الصاله والا اهله متجمعين وقاعديين ينتظرونه..دخل الحمام وبيجيهم بعد ما يصلي الضحى...
لولو:عبود حط الكوره على اثنين ابلعب معاك..
عبود:ما عندنا بنات يلعبون كوره...
لولو(تقلد عبود باستهزاء) :ما عندنا بنات يلعبون كوره
عبود:يالله طسي ما في لعب..
لولو:من زينك والا من زين السوني حقك..وليته سوني2..1 وتنافخ عليّ..جيب الثاني وتعال تفشخر عليّ..
عبود:يمه سكتي بنتك..هذي تبيني اقوم عليها..
لولو:انا اختك اللي اكبر منك والمفروض تحترمني
عبود:هههههههههههههههه..
لولو:وش فيك تضحك..اكيد تضحك على السوني ذا ايام جدي الله يرحمه...
عبود:يقالك بتعصبيني..لعب ما فيه لو تفحطين...
ام رغد:والله انكم رجه..الله يعينك يا يمه عليهم...
ام محمد:آمين..الناس تكبر عيالهم الا عبود ولولو..
عبود:يمه لا تقولي عبود انا رجال قولي عبدالله...
لولو:هههههههههههههههههههههههههه
عبود:وش فيك تضحكين...
لولو:لا ابد تذكرت نكته..اكيد اضحك عليك...
عبود:قسم بالله ان قمت عليك لاموتك...
لولو:ترى فيها قصاص..
ام محمد:لولو قومي عن اخوك...
لولو:يا سلام ليش ما تقولين عبود قوم عن اختك...
ام محمد:لولو ترى ما يصير لك شئ طيب..
لولو:والله كل ما اتهاوشنا انا وعبود حطيتوني انا الغطانه...
ام محمد:اقول روحي قومي اخوك محمد ومري عل ابوك خليه يجي يتقهوى عندنا...
<<هذا سلطان جاي يم الصاله وحب على راس امه:انا اقوم محمد...
ام محمد:اجل انتي روحي نادي ابوك...
لولو:يعني ما في مفر لازم هالمشوار..
ام محمد:انا وش الله بلاني بهالبنت عجّازه ما تبي الشغل ولا المشاوير..
لولو:يمه عشان تحسين بالتنوع بين بناتك مو مثل بعض..
ام محمد:لا والله ليتك مثل ام رغد..
ام رغد:وش دعوى عاد نسيتو ان اسمي لطيفه..
عبود:والله ام رغد احسن من لطوف...
ام رغد:لا احنا البنات حتى لو اتزوجنا نبي الدلع مو مثلكم يالعيال...
لولو:يا الله ودي احد يدلعني ويجيب لي هديه وما يرسلني ويخليني مثل الاميره..
ام محمد:عشم ابليس بالجنه..روحي بسرعه ونادي ابوك...
لولو:حتى حلمي ما تخلوني اكمله..الله يزوجني وافتك..
ام محمد:ياربي يهالبنت ممسوح منها الحيا....
>>وعند محمد...
دخل سلطان على محمد ولقاه داخل بجو ثاني ولا انتبه للي دخل...
سلطان:السلام عليكم...
محمد:..............................
سلطان:رد السلام واجب..
محمد:..........................
سلطان مسك دفتر كان على المكتب حق محمد ورماه على محمد....
محمد انهبل ما يدري وش اللي جاه ومن وين..وهو بحلم والا علم..ونقز من مكانه
محمد:بسم الله وش ذا..
سلطان:ههههههههههههههههههههههههه
محمد:الله يقطع ابليسك..وش فيك وش اللي جاني...
سلطان:وعليكم السلام...
محمد:ليش انت سلمت...
سلطان:أي سلمت وقعدت اسمع لك وانت تكتب قصايد بأميرة قلبك واندمجت ويوم وصلت لشئ قوي قلت يا ولد استح على وجهك خلاص الى هنا وبس..
صادفت كذبة سلطان ان محمد صدق كان يكتب اشعار بس بينه وبين نفسه وتخرع ظن ان كلام سلطان صدق وانه كان يتكلم...
محمد:ما شاء الله وانت تسمع كل شئ....
سلطان:لا امزح عليك انت تصدق كل شئ...
محمد:انا قلت ما امداك امس جايب نتيجة ختمك للقرآن واليوم تكذب...
سلطان:والله قويه...انا عاهدت نفسي اني ما اكذب بالمزح مع انه قليل بس شئ اتعودت عليه وهبلت بكل العيال..بس الله يهديني انا لي فتره مبطل هالعاده بس انت الله يصلحك ضبطت الموقف لي واضطريت...ان شاء الله ربي ما ياخذنا ان نسينا...
محمد:والله وقمت تحدث وش عندك يا الشيخ سلطان..
سلطان:تعال للصالة نبي نتقهوى....
محمد:ان شاء الله(وسكت محمد بعدين قرر انه يتكلم وقال) بس بعد القهوه ابي اتكلم معاك بموضوع...
سلطان:خير ان شاء الله...
محمد:خله بعد القهوه...
سلطان:طيب....
ومسك سلطان يد محمد وورشد ايده على فوق وخلاه يوقف...وراحوا للصاله يتقهون مع بعض...
ام رغد:يا حلاة هاللمه أي والله...
سلطان:ترى نعلم رجلك وتروحين فيها...
ام رغد:تهديد ذا والا وشو؟
سلطان:وش رايك انتي؟
لولو:تصدقون ان فيه ناس ما يشربون قهوه...
سلطان:الله يالاكتشاف اللحين...مسويه انك عالمه...
لولو:انت وش فيك قمت عليّ..اقصد مو بس ما يشربونها حتى ريحتها ما يحبونها وحده تقولي اذا سوو قهوه في البيت بجيني صداع من ريحتها...
ام رغد:عادي كل واحد واللي اتعود عليه..اهل نجد تعودو على طباخهم وعلى كيفهم بالقهوه واهل الحجاز تعودو على طباخهم وحتى اهل الشرقيه والشمال والجنوب...وحتى بالقهوه كل منطقه لها طريقه تسويها وتعجبها وكل منطقه تفضل قهوتها...
سلطان:والله يا احنا السعوديين حفله..جنوب وشمال وشرق وغرب ووسط..وكل واحد له لهجته وطباعه وعاداته...
ام محمد:والله انا اول ما نعرف غير النجديين ولا نعرف الا عاداتنا وطبايعنا..اما اللحين ما شاء الله اللحين نعرف عن كل الديره ما شاء الله...
محمد:يمه من سمعك وانتي تقولين ديره يقول السعوديه بس مدينه وحده مهيب مدن واجد...
سلطان:تقدم العلم والتنكلوجيا هو اللي خلانا كديره وحده نعرف عن بعض وعن كل شئ وعن طبايع كل منطقه وعاداتها..و بدون لا نروح لنفس الديره ونفس المدينه...
لولو وعبود صفروا وصفقوا وقالوا:اححححححححححححححححححححلى....
سلطان عجبته حركة التصفيق والتصفير مع بعض وصار يضحك منهم...
لولو:العن ابو التكنولوجيا...والله منتب هين يا سلطان....
عبود:هو سبحان الله العلم والتكنولوجيا اصدقاء من هم صغار....
ام رغد:لا احد يسمع كلامكم بتشوهون صورة اخوكم سلطان...
لولو:لا لاتخافين عليه عقب التكنولوجيا الكل بيحسده....
سلطان:هذا وانتي ما سمعتي المصطلحات الثانيه....
لولو:لا يكفيني تكنولوجيا ابحفظها وارددها لي شهر عشان ما انساها....وباكشخ بها عند البنات..
ابو محمد:خير يا عيال وش اللي صاير...
ام محمد:تعال تقهوى..ما تعرف عيالك ورجتهم....
ابو محمد:اللحين باجي بس تعال يا سلطان ابغاك تشوف لي هالكتاب....
سلطان:ابشر يبه...
وراح سلطان عند ابوه للمكتبه.....
لولو:اشوى ما ناداني.....
ام محمد:والله انك ما تستحين....
لولو:أي يمه على طاري الحيا ما دريتوا وش صار....
عبود ترك يد السوني واتحمس بالسالفه وام رغد تأكل بنتها رغد زبادي وتسمع ومحمد اللي كان مو معاهم انشد لهالسالفه لان طريقة لولو بالعرض كانت مشوقة...
ام محمد:خير وش فيه....
لولو:الدنيا واقفه قاعده وانتو هنا ما تدرون عن شئ....
انا اعرف عن بيت خالتي ام فيصل خبريين وكل واحد اشد من الثاني...
ام محمد:اعوذ بالله عسى صاير لهم شئ....
لولو:ايهييييي والله ما تدرون عن شئ....
ام رغد:تكلمي يا لولو خرعتينا....
لولو:اذا جا سلطان وابوي....
ام رغد:لولو امي على اعصابها قولي وش فيه......
لولو:اول شئ الجوهره انخطبت ما شاء الله من ولد عمها منصور وشكلهم وافقوا وتبي تصير الملكه بالاجازه...
ام محمد:ما شاء الله...الله يوفقها ورى ما علمتني ام فيصل الله يصلحها...
ام رغد:لولو متاكده من الخبر والا بس سالفه....
لولو:الا وحده من صديقاتي اختها صديقة جوهره...
ام رغد:وافقوا والا ما تدرين....
دخل عليهم سلطان وليته ما دخل:وش عندكم وافق وما وافق...
ام رغد:ولا شئ...
محمد هنا انتبه على تصريف السالفه وان ام رغد ما تبي سلطان يعرف بشئ...وحز بخاطره لا يكون سلطان يبيها....
لولو:ما دريت تعال عشان تسمع الخبريين....
ام محمد:وش الثاني...
لولو:أي يا عمري منصور خطيب جوهره....
سلطان من سمع خطيب الجوهره وهو عجز يستوعب السالفه واهله كلهم عادي كانهم سامعيين بالسالفه وكان شئ عادي يصير....وصار يناظر بام رغد بس ما لقى أي جواب..
ام محمد:لا حول ولا قوة الا بالله...
سلطان:وش فيه؟
لولو:اقولك طبوا عليهم مدري مخدرات مدري ارهاب ومسكوهم الشرطه ومنصور بالمستشفى...
سلطان:ومن متى هالكلام؟
لولو:توه ماله الا يوميين صديقتي يصيرون جيرانهم وهي اللي قالت لي....
محمد:واهل الحي كلهم يدرون عن منصور....
لولو:شكله ايه لانه كأني فهمت منها ان منصور جاي وقت المداهمه وصقعوه بالرصاص بس مايدرون من مين...
محمد:لا حول ولا قوة الا بالله...قوم يا سلطان خلنا نروح لبيت خالتي ونستفسر عنهم...ونطمأن عليهم وعلى سالفة منصور...
سلطان:يالله وانا باروح اخبر ابوي ونروح كلنا....
وقام محمد وسلطان وابو محمد وراحوا لبيت ابو فيصل....
لولو:والله تعجبني حركات الشهامه....
ام رغد:والله انك رايقه..امسكي رغد...
لولو:هلا برغوده..هلا بقلبي....
وراحت ام محمد تتصل على ام فيصل وتتطمن على منصور واهله....
ونوره اختهم الصغيره ملتهيه بالعروسه اللي مسميتها ريمي على المغامره ولا تدري وش اللي يدور حوالينها....وعبودي يلعب بالسوني وكالعاده كوره..
********************
سلمان:يمه يالله ما تبون تروحون لبيت ابو فيصل....
ام سلمان:الا بس حنان ما هي راضيه تجي...
سلمان:وما عرفتي وش فيها...
ام سلمان:لا والله مهيب راضيه تتكلم....
سلمان:خلاص انا اروح عندها واكلمها...
ام سلمان:كلمها يمكن تسمع منك...
وراح سلمان عند حنان ودق عليها الباب.....
حنان:ميــــــــــــن؟
سلمان:انا الحرامي : )...انا سلمان خان...
حنان:عاد سلمان خان مره وحده...قول شاروخان اخف شوي...
وفتحت حنان لسلمان...
سلمان:وش ناقصني انا عن سلمان والله ما يسوى ظفري...
حنان:هو من ناحيه اخلاقيه حتى ظفرك كثير عليه...
سلمان:يعني وشي ذي مدحه ودمج معها طنازه...
حنان:استريح انت سعودي يكفي هالمفخره وهو هندي مصيره يشتغل عندنا زبّال...
سلمان:قويه والله زبّال...
حنان:هندي لا تحط مقامك بمقامه...
سلمان:عاد ما كانك احتقرتيه مره..
حنان:احد قاله يصير ممثل..
سلمان:ههههههههههههههه
سلمان حب يدخل بالموضوع على طول ولا كانه داري عن شئ....
سلمان:وينك ليش ما تجهزتي تبين تاخرينا....
حنان:لا منب رايحه...
سلمان:يالله بلا دلع عشان ممرضه وراتبك زين اتدلعتي علينا....
حنان:اللي يسمعك وانت تطري الراتب يقول ذي طقة العشرة الاف..كلها سته الاف...
سلمان:نعمه سته..احمدي ربك مو انا يا حول الف الا عشرة ريال....
حنان:طيب صير موظف وبتلاقي ازين من هالراتب...
سلمان:شكلي باصير ممرض....
حنان:لا لاتصير والله متعب بعدين ما زالت شغله ماهي مشرفه بالنسبه للرجال وعار بالنسبه للحريم...
سلمان:واحنا وش دخلنا بالناس اللي ما ترحم وتتكلم وهي قاعده على كرسي ومرتاحه....يا حنان والله لو سمعنا لكلام الناس ما سلمنا وكل واحد له رأيه..والله لو واحد فيهم محتاج كان ما قال اللي قاله...وبالعكس شجع على العلم والشغل باي وظيفه....
حنان:أي والله انك صادق.....
ودخلت ليلى عليهم....
ليلى:يالله هذي ثالث مره يتصلون ويقولو ليش تأخرتو....
حنان:يتصلون والا تتصل....
سلمان:انا مالي دخل لا تناظروني : )
حنان:انا منب رايحه روحوا لا أأخركم...
سلمان ما حب يضغط عليها وقال:هالمره لكن المره الجايه بتجين غصبا عنك....
حنان:ابشر....
وراحوا ام سلمان وسلمان وليلى واختهم اللي بالمتوسط رانيه...
وخلود كانت محتاجه ليلى حيل اكثر من قبل تبيها تبي تحكي لها اللي صار تبي تفضفض لاحد وما عندها الا ليلى عشان كذا اصرت على ليلى انها تجي.....
وخلود واهلها ما زالوا ببيت عمهم...
حنان جتها حالة غريبه ما يدرون وش فيها جتها فتره ما تاكل معهم ولا تقعد معهم واتفاجأو كلهم بقرارها انها ما تبي تشتغل....وتبي تستقيل من وظيفتها حاولوا معها بكل الطرق بس ما في أي فايده... ولولا رحمة ربي ثم المستشفى اللي مره يبونها كان هي اللحين استقالت لكن المستشفى عطوها اجازه مفتوحه بدون راتب الين ترجع....
الكل مستغرب من حالتها والشئ اللي جاها..ومسيكينه ما تاخذ شئ من راتبها تحطه عند امها واللي يبي ياخذ منها ومعطيه امها كافة الحرية في التصرف براتبها واذا نقص عليهم أي شئ ياخذون من راتب حنان....
حنان انسانه عمليه تركت جانب المشاعر واهتمت بعايلتها اكثر من اللازم..ولانها مرت بظروف قاسيه وصحبه ماهي كويسه جتها صدمه من المجتمع وكرهت الصداقة وصارت تهتم بمواضيع الرجال واشتغلت واعتمدت على نفسها واللي ساعدها انه في ناس مثل تفكيرها....
رغم صرامتها وحدتها الا ان فيها طيبه محد يتخيلها تحب اخوانها وامها بشكل جنوني هذي هي عايلتها الماضيه وهذا هو متسقبلها هذا كان كل همها..تسعد اخوانها وتخفف عبأ ابوها تذاكر لهم تحفزهم وترغب فيهم طرق النجاح.....
الكل مشى معها وسمع لها الا احمد اللي عجزت تسيطر عليه...عجزت تتغلب عليه وتغير افكاره لان صحبة احمد سيئة وكثيره والكثره تغلب القلة....
*********************
في بيت ابو فــــــــــــيـــــــــــــــــــــــــصــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــل

ابو فيصل:ها يام فيصل البيت ناقصه شئ تحتاجون شئ غير اللي كتبتوه بالورقه ترى بيقعدون عندنا اكثر من شهر...
ام فيصل:لا ان شاء الله بس هذا اللي ناقصنا...
ابو فيصل:اهم شئ لا يدرون انا بنقضي اغراض عشان ما يحسون بثقل...
ام فيصل:ان شاء الله...
ابو فيصل:وين الجوهره....
ام فيصل:تبيها...
ابو فيصل:أي ناديها...
ام فيصل:ابشر..
وراحت ام فيصل تنادي الجوهره اللي منهمكه تسمع لعهود وهي تسولف...
عهود:المهم انا ونوف قلنا اللحين ندرس اقتصاد وتنظيم حفلات وما عمرنا سوينا لاهلنا حفلات..
خلود:أي يا حول بس فاضيين للنت والمنتديات...
عهود:عاد اللي يسمعك تخلي لي مجال افتح..كل دقيتيين تكلمين ليلى...
غادة:عذرا على المقاطعه بس منهي ليلى عشان ندخل جو بالهواش...
جوري:هههههههههه...الله يرجك هذي بنت خالتهم...
عهود:انا ونوف شرينا كل شئ مثل بعض واتقنا على كل الفقرات....و...
ام فيصل:الجوهره كلمي ابوك...
غادة:احلى يالمهمه واحنا وراه خالي زعلان مننا...
جوري:حتى بابوي تبين تناقريني....المهم عهود لا تكملين السالفه الا اذا جيت..ثواني باكلم البابا(وتطالع بغادة وتضحك) واجي...
غاده:مالت عليّ محد مسوي لي سالفه حتى بدر من يوم ما جينا ما ناداني ولا مره....
عهود+خلود:ههههههههههههههههههه
جوري وغادة يحاولون يمزحون ويتناقرون عشان يخففون حدة التوتر والقلق اللي بخلود وعهود واول ما جو عهود وخلود ضاق خلقهم ولا كانوا يتكلمون..هم كانوا مستصعبين القعده ببيت عمهم ويوم دروا ان عمتهم بعد فيه..ضاق خلقهم على الاخر...
بس غادة وجوري ما تركوهم وونسوهم على الاخر وعلى طول اندمجوا معاهم بس خلود ما اندمجت كثر عهود...عهود اندمجت بشكل خيالي مع غادة..مع انها بنت عمتها الا انها عمرها ما قعدت معاها هالقعده وبغرفه وحده وقومتهم واكلهم واحد...
بيت ابو فيصل وسيع بس كل واحد يبي الثاني....الحريم يبون يكونون بغرفه وحده والبنات يبون يصيرون مع بعض والشباب بعد يبون يكونون بمكان واحد...

جوري راحت عند ابوها...وقابلت بطريقها بدر ولد عمتها..وانصدمت ما توقعت كذا يكون شكله من زمان عنه...وهي بعد نازله بدون جلال تتستر فيه..استحت مره من شكلها وهي آخذه راحتها وهي تدري ان بالبيت عيال..وخافت بدر ينقد عليها والا احد شافها وهي بالشكل ذا..بس حمدت ربها ان بدر منهمك يصلح الفيديو حق فيصل..وصارت تضحك على فيصل ما يترك عوايده حتى الضيوف ما سلموا منه شغلهم...وطلعت بسرعه عند غادة..
غادة:قضيتوا...
جوري:كله من عينك..تعالي معاي....
غادة:ليش؟
جوري:وانا نازله طحت ببدر..
غادة:آآخ يالقهر ليتني معاكِ عشان اشوف علبة الألوان اللي بوجهك...
جوري:تطمني ما شافني بس انا اللي شفته...
غادة:علينا(وتغمز لها)..
جوري:اقول لا يكثر بس..تعالي معاي باكلم ابوي...
غادة:عشان خالي والا انتي...
جوري سحبت غاده من يدها ونزلت هي واياها بجلال واحد...
غادة:والله انك مضحكه اللحين انا وانتي بجلال واحد الله يالزحمه...
جوري:عادي اهم شئ الوجه ما يشوفونا...
ونزلوا وجو بالصالة...
غادة رفعت صوتها وتقلد العيال اذا جو بيدخلون البيت:يا بنت يا بنت...
والتفت بدر على غادة ولقاها متغطيه بالجلال كان بيجي ويسحب منها الجلال بس حس ان الوضع غريب....
بدر:وش عندك..
غادة:طريق يا ولد...نبي نتعدى....
بدر:ما شاء الله كم راس..
غادة:عيب تسأل اعطينا مقفاك نبي نعدي نكلم خالي...
جوري يالله يالله كاتمه الضحك..غادة وهي تتكلم وتقلد العيال شكلها يموت من الضحك...جوري كل ما زودتها غادة تقرصها وغادة تقول:آآييييي...
فضيحه هالبنت....
بدر جا بيسلم على جوري بس ماهو متأكد هي جوري والا لا..وحس ماله داعي يسلم على أي احد طنش الموضوع وخرج برى الصاله مره وحده....
اما جوري ما صدقت انه خرج وعلى طول ابعدت الجلال عنها وضربت غادة...
جوري:والله انك فضيحه وش ذا..والله عيب...
غادة:يا بنت عادي..الدنيا فانيه...
جوري:منتب صاحيه الله يعيين اللي بياخذك...
غادة:لا تخافين باقعد على قلبك واخذ اخوك واناقرك....
جوري:اعوذ بالله ما لقيتي الا هالضعيف.لا ما ارضاها على اخوي...
غادة:من زينك انتي واخوك انا قلت عشان ما في احد تقبل فيه وعشانه ولد خالي وما يهون علي خالي وخالتي يقعد بكبودهم عشان كذا بآخذه واستر عليه...
جوري:يا الدبه صدق ما عندك سالفه..اللحين طلعتي فيصل قليل وما عنده سالفه ومسيكين وضعيف واحنا ما نبيه وانتي تبي تسترين عليه....اقول وخري عني باكلم ابوي...
غادة:بكيفكم انا قدمت مساعده وانتو اللي رفضتوها...
جوري تعرف ان المناقره مع غادة ما توصل لاي نتيجه وتبي تاخرها زياده عن ابوها....وراحت بسرعه عند ابوها......
وخرجت بسرعه للحوش وتلتفت يمين وشمال تدور على ابوها...
ابو محمد ومحمد كانوا بالمجلس مع ابو فيصل وفيصل وبدر وابو خالد وخالد..وسلطان خرج يجيب له غرض من السياره ويجي..ويوم دخل البيت وبيدخل المجلس اتفاجأ بجوري اللي واقفه عند الباب وعلى طول نزل راسه...وجا بيمشي بس سمع صرخه خلته غصبا عنه يرفع راسه وعرف ان مصدر الصوت من عند جوري وان فيها شئ جا بسرعه لها وقف بعيد شوي عنها..
جوري التفت يمين وشمال ما شافت ابوها يوم جت بتدخل البيت والا تشوف سلطان داخل من البيت بسرعه نقزت الدرجة اللي عند باب المدخل وجت بتدخل بس التوت ومالت رجلها ميلة غريبة وطاحت وصرخت..رجلها التوت بقوة وطقت عظمتها وصارت ما تتحكم برجلها وطاحت غصبا عنها.....
يوم جا سلطان لها صارت تبكي..ما تبي يجيها..تبكي من انه رجال غريب جايها اكثر من ان رجلها توجعها....وكل ما قرّب سلطان كل ما صارت تبكي وصارت تحاول تزفح تبي تدخل داخل البيت بالزحف ولا سلطان يجيها....
سلطان مسيكين ما يدري وش السالفه..هو يجي ويسعفها والا ينادي احد من محارمها واغتبشت الصوره عليه..
وما زالوا اثنينهم محتاسين كل واحد بوضعه..سلطان المسيكين مستحي لا يجي والموقف صعب لازم يسعفها يسوي أي شئ..وجوري اكبر شئ ان احد غريب يجي عندها او يمسكها..اقترب سلطان وجوري نزلت راسها تبكي وكل ما اقترب سلطان جوري تزيد بالبكا..
غادة اللي كانت بتطلع الدرج وسمعت صرخت لولو ورجعت جري على الباب وخرجت وشافت سلطان جاي مقترب ارتبشت هي بعد ودخلت داخل ومن العجله والربكه سكرت الباب..جوري كان كل املها بهالباب انها تزحف على ورى وتدخل جت غادة وخربت كل شئ بحركتها...سلطان جزم ونزل شماغه واعطاها اياها وراح لمجلس الرجال اللي كانوا بيطلعون يوم سمعوا الصرخه بس ما رضى لهم وخلى عم جوري وابوها هم اللي يطلعون..
اخذت جوري الشماغ وحطته على راسها وغطت شعرها..وجا ابوها شالها ودخلها الصاله....
جوري ميته من المستحى ويوم شافت ابوها زادت صياح ومنحرجه مره من هالموقف لصعب....
اما سلطان عقب هالموقف وكلام اخته لولو اللي ما يطمن صاير مختبص والدنيا تدور به..آخر شئ توقعه ان يصير موقف مثل ذا بينه وبين جوري وهو يعرف جوري لانها ما تغيرت مره عقب ما تغطت عنه....
نزلوا البنات عهود وخلود على الربشه اللي سمعوها بالصالة وغادة كانت بالصاله ما تدري وش تسوي عقب ما سكرت الباب واتفاجأت بخالها ابو فيصل اللي داخل بجوري...وجت ام فيصل وام خالد بدون جلال وكشفوا عن بعض والدنيا اختلطت عليهم ما يدرون هم يغطون والا يكشفون..وانحاست الدنيا عليهم عقب ما شافو جوري...
خلود انتبهت للموقف اللي صاير والدنيا والحوسه اللي بين عمها وامها وراحت بسرعه جابت جلاليين لامها ومرة عمها ام فيصل..لان ابوها وعمها ابو فيصل موجوديين....
اما ام غادة اخوانها لا غطا ولا يحزنون وكلن حاسدها..طلعوا الرجال عشان تتطمن ام فيصل على جوري والبنات قعدوا عندها بالصاله...وابو فيصل طلب الاسعاف..بس خلود ما رضت وطلبت حنان انها تجي ولا رجال يجي ويسعف جوري...وجوري ودها تحب راس خلود على هالخدمه...
اتصلت خلود على ليلى واضطروا انهم يرجعون البيت وكلموا حنان ووافقت على طوول وبسرعه تلبست وراحت معاهم...
*****************************
لمياء تركت ابوها ينام وراحت للدكتور تسأل عن حالة ابوها والتطورات الي حصلت بحالته..واتطمنت عليه وعلى حالته اللي صارت افضل بكثير من اول..وأول شخص جا ببالها خالد.. بس ما عرفت شلون تبلغه او تكلمه واكيد اذا درى بحالة ابوها بيجي على طول..وعقب ما عادل سوى لهم سالفه هي وخالد عافت جيته وبطلت فكرة انها تخبره..وبعد لو احد جا من عيال عمها وخالد موجود بيثبتون كذبة عادل..وراحت للغرفة اللي مرقد فيها ابوها وقعدت عنده وابوها نايم.. وخرجت برى الغرفه عشان تكلم عيوش...
لمياء:هلا عيوش..
عيوش:هلا بك يا قلبي..
لمياء:الله يسعدك باطلب منك طلب..
عيوش تسدحت من الفرح اول مره تكلمها لمياء بادب وحست ان خطتها هي وصديقتها نجحت وان لمياء بدت تستجيب...
عيوش:آمري تدللي...
لمياء:ما يامر عليك عدو بس ركبي الماء على النار واطلبي من راشد يجيني باسوي لابوي قهوه..
عيوش:ابشري اللحين اكلمه...
لمياء:الله يسعدكم انتي وراشد والله اني متفشله منكم بس وش اسوي ما عندي احد..
عيوش:لا عادي..اكلمه وارد لك..
لمياء:الله يجزاك خير...
ارتاحت لمياء لعيوش وحمدت ربها على شفاء ابوها وتحسن حالته....وناويه تجيب فراس للمستشفى عشان يسلم على ابوه...
اتجهزت لمياء وحاطه ببالها وش الاشياء اللي بتجيبها من برى عشان تملا الغرفه ولا تحتاج لاحد او انها تشري من برى...
العم سعد:ها يا بنتي ما نمتي...
لمياء:صحيت من النوم...
سعد:والله نمت من التعب والا مليت من النوم...
لمياء:ان شاء الله كلها بس فتره وتطلع لنا ازين من الاول..
سعد:اللهم آمين...
لمياء:يبه انا باروح البيت با جيب قهوه وبعض الاشياء واجي اللحين...
سعد:طيب وبتروحين مع مين؟
لمياء:راشد ولد عمي بيجي هو وعيوش...
سعد:الله يجزاهم خير....
دقت عيوش على لمياء وسلمت على ابوها وخرجت بسرعه وراحت معاهم لبيت عمها...دخلت
لمياء البيت وبسرعه على المطبخ..لقت الابريق على النار والماء فايح حطت القهوه على الابريق وبسرعه راحت لغرفتها تاخذ لها اغراض وثياب وتحط لفراس ثياب وحطتها بشنطه متوسطه ونادت فراس وخلته يدخل يتسبح وراحت بهرت(يعني حطت هيل او هيل وزعفران)في الترمس.. وتجهزت وما با قي لها شئ الا اغراض بسيطه ببيت ابوها بتاخذ له ملابس لانها ما اخذت شئ من البيت وكلمت عيوش عشان تكلم راشد..وراشد حليله ما عنده أي مانع..اخذت كل الاغراض ولبست فراس الشماغ والعقال وحطت له عوده ولبست عباتها وعجلت بعيوش عشان تروح معاها لبيتهم عشان بتاخذ اغراض ابوها..
طلعت للصالة وراشد ينتظرهم بالسيارة بس جا ابوه من السفر وسلم عليه ودخل معاه داخل واول ما شاف لمياء صفقها كف بوجهها وطاحت على الارض ومسكها من طرف عباتها ورفعها وضربها مره ثانيه..وعادل وراه مبتسم لا حيا ولا حشيمه..جا من اللي يفرغ شحناته فيها ويطلع كل حرة خالد بلمياء..راشد انهبل من ابوه وما يدري وش السالفه....
لمياء:يا عم حرام عليك والله اني ما سويت شئ...
ابو راشد:حرمت عليك العيشه..فضحتينا ولك عين تتكلمين وتردين وجايه بعد بتخرجين...
لمياء:والله يا عمي اني ما سويت شئ..
ابو راشد:اقول ما جاك من الي يربيك زين..لاربيك واربي اللي رباكي...
لمياء:ابوي متربي ازين تربيه وانا مثله...
ابو راشد صفع لمياء صفعه ثانيه ونزل عقاله بيضربها بس جا راشد وفك لمياء من ابوه...
راشد:يبه ما يصير..ما سمعت منها شئ بس سمعت من عادل..
عادل:يعني باكذب انا..اقولك انا شايفها بنفسي...
راشد:وانت يا كثر كذبك..
عادل:لا يا شيخ يعني انت اللي مسوي فيها اخلاق...
راشد طنّش عادل وهو يعرف ان الكلام ما منه فايده ورجع يكلم ابوه..
راشد:ابوي والله ما شفنا منها الا كل شئ طيب وبعدين احنا تربينا مع بعض وتربيتنا وحده... مستحيل يخرج منها هالشئ..واحنا ما سمعنا منها شئ بس سمعنا كلام عادل...
ابو راشد:وعادل وش فيه رجال وكلمته تتصدق وهي بنت ما وراها رجال يراقبونها...
راشد:يا ابوي لا تدافع عن عادل وانت اكثر واحد يدري عنه..هذا كذبه اكثر من صدقه وما عقب ىخر سالفه اللي بغى يورطنا وندخل السجن كلنا...
ابو راشد حس صدق بالسالفه وكلام راشد منطقي خمسميه بالميه..بس كبريائه ما يسمح له انه يعتذر او انه يعفوا عنها بهالسهوله..واللي جننه اكثر انه عقب السالفه اللي كذبها عادل ونشر هالخبر ويوم درى انقهر مره ويوم درى انه بالوقت اللي كان بالمطار هي طلعت وراحت المستشفى جا معصب على الاخر ومولع منها..وكلام عادل يخلي الواحد ينقهر وينفعل ويولللع وغصبا عنه ينفعل....
اما عادل انقهر مره من راشد وكان يبي يتضارب مع راشد بس ابوه موجود ما يقدر يسويها.. اما لمياء دخلت غرفتها منهاره بعد ذا كله حتى عمها ما سلمت منه وما تدري عن راشد وعن دفاعها عنه وردت لها حالة البغضاء والقهر للعايله بكبرها وجتها حالة بكاء مستمر وما امداها تفرح بتحسن حالة ابوها وتندمت لو انها مخبره خالد كان جاب لها كل شئ وهي قاعده عند ابوها...
راشد دخل لابوها يحاول يهديه ويفهمه السالفه ويحاول معاه انها تقعد عند ابوها..وان ابوها ماله الا كم ساعه فاق من غيبوبته..وابو راشد رافض مره وحده ومستصعب السالفه..بس راشد وراه يحاول فيه ويبين له اخطاء عادل الكثيره..وما زالوا يتناقشون بهالمشكله...
ولمياء على نفس حالتها بكاء مستمر ممزوج بألم وقهر وظلم....وفراس عندها يصيح معاها وما يدري لمياء وش فيها بس اول مره يشوفها تبكي بهالشكل....
*********************
مشاري بحاله ثانيه غير عن الكل..فرحان بخطوبة اخته مريم وميت من الفرح وده يطير لانه نفس العريس اللي تمناه لاخته...
ونوره اخته مستانسه عشان بتفتك من حشرة مريم ولقافتها بكل شئ..اما امهم مسيكينه اول واحد يتزوج من عيالها وشايله هم مريم مره وكل ما تتذكر انها بتروح عنهم بمدينه ثانيه تصيح ولا يسكتها الا مشاري...
مشاري:مريوم تعالي بسرعه...
مريم بحيا:وش فيك...
مشاري:يا ناس على العرايس اقول هالحيا عند رجلك مو عندي انا اخوك...
مريم مبتسمه:......................
مشاري:لا والله مصدقه انك عروسه
مريم:هههههههههههههه
مشاري:اشوى يعني تقدرين تتكلمين احسبك على الصامت...
مريم:آمر تبي شئ...
مشاري:أي تعالي صورت لك القصر تعالي شوفيه وقولي لي وش رايك فيه...
مريم:يعني ملزمين يكون العرس كبير...
مشاري:اللي يسمعك يقول بنعزم العالم كلها..هم معارفنا وبس...
مريم:والله اني اشوف هالزواج ماله داعي خلاص رجال وبس...
نوره:نعم نعم ...مالك شغل انا بافرح بهالزواج وارقص لك وازغرد واسوي كل شئ...
مشاري:هي صادقه خلينا نفرح باول عروسه من عندنا...
مريم:بكيفكم...
مشاري:اصلا حتى مشعل يبي عرس كبير...
مريم:دام مشعل يبي اجل براحتكم سوو اللي تبون...
مشاري:اللحين انا اخوك وطول عمرنا مع بعض عطيتني طناش بقوه ومشعل ماله الا كم يوم صار يقر ب لك عطيتيه كامل الحرية في التصرف فيكِ...
مريم:انت تاج راسي وانت اللي تبيه سويه بس اصلا العرس على اهل العريس يعني اذا هم يبون يسوون...احنا مالنا دخل....
مشاري:أي والله انك صادقه..اجل عطينا رايك بالقصر...
اخذت نوره ومريم الجوال منه وصاروا يشوفون القصر..الصراحه جناااااااااااااااااااااان...مره حلو تنسيقه وجهة الحريم وجهة الرجال كان رااااااااائع بكل المقاييس...راقي لابعد الحدود...
جت ام مشاري وشافت القصر وكلهم عجبهم بس ما لزموا عليه لانهم يعرفون قيمة استئجاره انها غاليه وقالوا أي شئ من العريس نقبله....
اتصل مشاري على العريس واتفق على الموعد وقاله عن راي اهله بكل شئ..مشعل استانس على البساطه وعدم التكاليف وانه القرار لاهل العريس اولا واخيرا...واعجب مره باخلاقهم وحس انه اختار الناس الصح....
مشاري فقد جوري فقده مهيب صاحيه..كان يحب يقعد معها بين فتره وفتره..ويحب يسولف معها ويتناقش معها بامور كثيره ويشوف شلون رايها فيه..ويحب يعرف منها كيف البنات وصلوا..ولاي تفكير وصل تفكيرهم..ويحب يعرف شلون يتعامل مع شريحة البنات الجدد...واتصل على جوري عشان بيجيها...
مشاري:هلا والله بالقطوع...
غادة ردت على جوال جوري تشوف الاسم (مش مش) توقعت وحده من صديقتها....
غادة:نعم!!!
مشاري:جوري..
غادة:لا
مشاري:هذا مو رقم جوري..
غادة ببلاهه:لا الجوهره..
جوري سحبت من غادة الجوال..فضحتها وقالت اسمها...وردت على الجوال...
اما مشاري مات من الضحك وبالموت كلم جوري...
جوري:وين الناس؟
مشاري:بالدنيا وينك انتي؟
جوري:انا هنا..
مشاري:اخبارك؟وعلومك؟يالله افتحي لي انا عند الباب...
جوري:احلف عاد..
مشاري:وانتي يا حول ما تكذبين خبر..
جوري:اصلا لو تدري وش صار لي...
مشاري:وش بك تهاوشتي انتي وفيصل...
جوري:ليته كذا...
مشاري:اجل وش فيك..
جوري:يا وليه تراني جدتك اللحين...وطايحه على السرير...
مشاري:وش صار لك....
وحكت له جوري اللي صار بس بدون ذكر طاري لسلطان...مشاري مات من الضحك على جوري وخلاها تنقهر شوي وعلى طول راضاها واللحين بيجي عندها ويزورها....
***************************
خالد توه انسدح على السرير..خرج من عند الرجال وهو تعبان حيل ما نام الا ساعتيين قبل الفجر وراح بينام...بس قبل ما ينام اجتمع مع خواته عهود وخلود وقال لهم ان منصور ماهو متورط بشئ.. مروجيين المخدرات هم اللي دخلوا البيت والشرطه لاحقتهم وصار بينهم تبادل اطلاق نار وصابت منصور لانه توه موقف سيارته.. وما زال موجود عندهم عشان يتطمنون على صحته ويتاكدون انه مو من المروجيين...عهود وخلود تذكروا السالفه وصاحوا بس خالد كان شديد وما اعطاهم مجال انهم يصيحون....
خالد يوم درى ان حنان موجوده بالبيت حس بقلبه ينقبض ما يدري ليش وبيموت ويعرف وش سالفة حنان وليش استقالت وخاف انه ضايقها هو بزياراته او صار منه شئ ضايقها وما يدري وش فيها.. وصار مهتم بحنان يبي يعرف عنها أي شئ بس ما يدري يسأل مين....
تلحف زين وانقلب على جنبه اليمين ومسك جواله وبيحطه على الصامت الا دق جواله..وحس انه بالظلام مو شايف من الاسم وناظر زين والا فعلا
لؤي يتصل بك))
مسمي لمياء لؤي....
خالد:نعم
لمياء:خالد هي كلمتين ومني مكثره..ابشرك الوالد طلع من الطوارئ وهو بغرفة 210..
خالد عجز يستوعب الكلام الي قالته لمياء وبلا شعور قال:عيدي ما سمعت وش قلت...
لمياء تخرعت وش يبي ذا ما يسمع...وعادت له الكلام واستوعب خالد الكلام اللي تقوله لمياء ومن الفرح طار من عينه النوم..جاته الفرصه لحده انه يسمع كلمة قوية وشافيه ترضي ضميره..ويرتاح عقبها وكلم ابوه وقال له عندي مشوار وراح للمستشفى....

>>راشد اقنع ابوه بكلام العقل والمنطق ووافق ابو راشد على ان لمياء تزوره وماتت من الوناسه وبسرعه تولمت واخذت معها فراس وقومته من النوم لانه نام من الطفش...
وراحت لبيتهم واخذت ثياب ابوها وراحت على طول للمستشفى... اما عادل طلع برى البيت ومات من القهر وحس ان كل خططه المستقبليه بتفشل...
وفي الـــمــــســــــــتــــــــــــــــــشـــــــــــ ــــــــــــــــــفــــــــــــــــــــى
العم سعد:يا ولدي ليش تعبت نفسك
خالد:تعبك راحه يا عم..اهم شئ تكون راضي عننا..
العم سعد:يا ابن الحلال انا راضي عنك...
خالد:ابيك يا عم تقولها من قلبك..تقول راضي عنك وعن لؤي...
العم سعد:راضي عنك وعن لؤي..خدمتنا خدمه لا يمكن انساها وان شاء الله ربي يعوضك خير بهالقومه...
خالد ارتاح نفسيا وجسديا وكل شئ حس بروحه نشيط..وان بظروفه الصعبه هو واخوه جاي مكن يبشره ببشارة خير...ارتياح العم سعد اكبر شئ عند خالد...
خالد:ما سوينا الا الواجب...
العم سعد:وشلون شغلك؟
خالد:ابد مثل ما انا عليه ما تغير شئ....
العم سعد:الله يوفقك...
خالد:اللهم آمين..اي يا عم كثر من الدعاء لي ولؤي...
العم سعد:انا ما عمره مر عليّ واحد يعز صديقه هالكثر...
خالد:يا عم انا اعز لؤي واعز كل اهل لؤي....
العم:طيب يا وليدي وما تزعل مني....
خالد:ابد يا عم خذ راحتك....
العم:ليش ما تزوجت الى الان؟
خالد اخذ تنهيده خلا العم سعد يتندم انه طرح هالسؤال بس خالد بسرعه تكلم:والله يا عم اسباب تجمعت..اولا عقب الحادث كرهت نفسي وكرهت العيشه وكل شئ عفته..حتى اصدقاء عقب لؤي ما صادقت لاني ما لقيت ناس اخلاق مثل اخلاق لؤي..واللحين معي واحد من الشباب وبدأنا ندخل ببعض....
خالد ياخذ راحته مع العم سعد ويحب يحكي له عن كل شئ..وخصوصا بعد ما قاله اني راضي عنك انفتحت كل ابواب السعاده بوجه خالد وحس بروحه انها بتطير من هالسعاده اللي غمرته....
انفتح باب الغرفه ودخلت لمياء وفراس...
خالد نزل راسه ولمياء ما فتشت الغطا.....
فراس جا جري عند ابوه وصار يسلم عليه وهو ميت من الوناسه وعقبها رمى نفسه بحضن خالد... ويحكي لخالد كل اللي صار له ببيت عمه وعن الكاراتيه واللي تعلم فيها...فراس يموت بخالد ومعتبره اخوه..وخالد ما يقصر عليه بشئ...
جا خالد بيخرج من الغرفه بس العم سعد ما رضى لخالد وقال انت منتب غريب..اما خالد ولمياء كلن منحرج من اخر موقف صار بينهم...وسعد ما صدق جاته الفرصه لحده وتكلم....
سعد:يا عيالي انا ما صدقت ان ربي جمعني بكم وانا ما اظمن عمري....
لمياء:الشر بعيد عنك...
خالد:ما تشوف شر يا عم....
سعد:الشر ما يجيكم..بس الكلام اللي باقوله مهم لكم انتم الاثنيين...انا يا لمياء ما اظمن اني اعيش لبكره او يمكن اني اطيح ولا اصحى مره ثانيه..ويا خالد انت اكثر واحد اضمنه وأأمنه على اهلي....
خالد:آمرني يا عم....
العم سعد:ودي اذا الله وفق بينكم انكم تعرسون واشوفكم واطمن عليكم...
لمياء طاح وجهها بالارض واخر شئ توقعته ان ابوها يفتح معاها سالفه مثل كذا وقدام خالد يعني ما في مجال للمناقشه...
اما خالد استانس على الاخر وان العم سعد من نفسه فتح الموضوع..هو بيتزوج لمياء شفقه اكثر من انه رغبه بشخصيتها بس كان متخوف من اهله لانه ماهي من نفس طبقتهم..
خالد:الراي رايكم..
العم سعد:الراي رايكم انتو يالعرسان...
فراس:عم خالد يا ليت تتزوج لمياء ونعيش بيت الحالنا ويجي معانا ابوي....
لمياء:فروسي عيب تقول هالكلام...
العم سعد:ما وصلنا لنتيجه..فرحوني..بشروني قولوا أي شئ...
لحظة صمت صارت بالغرفه محد راضي يتكلم لا لمياء ولا خالد..ولا حتى العم سعد ما عنده أي تعليق يقوله بعد اللي قاله..حتى فروسي من سكوتهم سكت ولا تكلم....بعد فتره بسيطه..تكلم خالد وقال قراره الصارم وتحدى كل قوانيين عايلتهم وعوايدهم السخيفه وبهالقرار انفجرت كل براكين الفرحه بقلب العم سعد....
خالد:يشرفني يا عم سعد اني اكون نسيبكم واتمنى رضاك على طول العمر....
لمياء جتها لطمه قويه من قرار خالد وكلامه وما توقع انه ممكن يوافق وهالطبقيه بينهم وكم مره تحاول انها ممكن في يوم يتقدم لها خالد لكن اذا تذكرت عوايد وطبايع اهل خالد تراجعت عن كل فكره حطتها براسها..وعقب الحادث اللي صار لها مع اهلها محت خالد من ذاكرتها ومحت كل صورة طيبه عنه بس هي ما تقدر تخرب فرحة ابوها اللي ما صدقت تشوفه مبتسم وفرحان من هالقرار....وقالت....
لمياء:الشور شوركم وما ابي من ابوي الا رضاه عليّ وسعادة ابوي فوق كل شئ وفوق كل قرار...
انقهر خالد من كلامها وحس ان ما عندها استعداد تتزوجه وهي عشان ابوها وافقت واللي قهره اكثر ان عمره ما صدر منه شئ يضايقها او أي شئ يزعلها..وهو تعدى كل الخطوط الحمراء ووافق وهو يعرف اهله ومعارضته ويمكن يتركونه ويقطعونه لو وافق على هالزواج..وفوق هذا كله ترد بنفس ضايقه وتقول اهم شئ سعادة ابوي....
استسمح خالد من العم سعد ووعده انه يزوره بكره وخلا لمياء الحالها مع ابوها عشان تاخذ راحته معاه وما كان يبي يطول عشان ما يصير أي موقف محرج ثاني....
خرج خالد وراح معه فراس الى الباب وصاروا يسولفون وطولوا عند الباب وكان خالد متعمد يسوي هالحركه عشان تجي لمياء وفعلا جت لمياء....
لمياء:وش فيكم عجبتكم سواليف الباب؟
خالد مارد على سؤالها وفاجئها بسؤاله:انتي موافقه على هالزواج والا بس قدام ابوكِ...
لمياء بكل صرامه تقول:فروسي ادخل دخل....
فراس:مالي دخل ابقعد عندكم....
لمياء:لا تزعلني منك..ادخل بسرعه.....
ودخل فراس داخل وسكتت لمياء وخالد ينتظر منها جواب بس ما في أي تجاوب....
خالد:انتي موافقه والا بس عشان ابوكِ
لمياء:سعادة ابوي فوق كل شئ....
خالد:والمراد؟
لمياء:ابــــد
خالد:ما فهمت؟
لمياء:ولا راح تفهم...
خالد:صار شئ وتضايقتي مني..
لمياء:يعني جاي تلعب دور البريء اللحين...
خالد انهبل من لميا ومن كلامها وبيعرف وش اللي صاير:شلون ما فهمت؟
لمياء:الله يسهل لك دربك..روح لا يجي عادل ويسوي لنا سالفه ثانيه...
خالد انقهر من الاسلوب اللي تتكلم فيه لمياء وقال:مو الاول اعرف وش قرارك....
لمياء:انت طول الفتره الماضيه ما شفنا منك الا كل خير...
خالد:طيب وايش الاشكال عندك
لمياء:انت تضحك على روحك والا تضحك عليّ..لاتفكر ان سنه كامله تمحي كل شئ وتخليني غبيه ومغفله ...انت باختصار قاتل امي واخوي لؤي..فهمني شلون اقبل العيشه مع قاتل سفاح ولا بعد قاتل اهلي.....
***********************************

اطياف الشوق
04-06-2007, 11:18 PM
الجزء الثاني عشر
خالد انحرقت كل اعصابه من لمياء ما توقعها تكون بهالصورة وبهالحقد..كل مشاعره تجاهها تبدلت وولع وانقهر وعصب ما يدري شلون بلحظه انقلب كل شئ ضدها..خالد استرجع الحادث ومر من قدامه بكل حذافيره وزاد قهر وحقد من لمياء....
خالد رفع ايده بيضرب لمياء وتمالك روحه ومسك اعصابه ونزل ايده...
لمياء تتكلم بسخرية:الظاهر رجعت لك الالام والذكرى الحزينه..عموما هذا ماضيك وما تتهرب منه وين ما رحت وانت اللي سويته بروحك وتحمل جزا فعلتك...
دارت ظهرها لمياء بتمشي وردت تقول:واذا انت نسيت الماضي انا محفور بقلبي وما نسيته..
خالد اشتعلت نيران القهر والغضب بصدره ووده يكفخ لمياء بس ما هو متهور وكل اللي قاله (وطبعه بارد يتكلم بثقل يقهر اللي قدامه غصبا عنه)...
خالد:انا كنت ما ابي اقول هالشئ بس انتي اللي بتخليني اقولك هالشئ...
لمياء بسخريه:وشو الي كاتمه؟؟ اعترف وريح ضميرك وقول انك انت القاتل بلا واسطات.. عشان ترتاح عند رب العالمين....
خالد احترق زياده وقال:انا كاتمه عشان خويي ورفيق دربي لؤي..لؤي هو اللي قتل امك وقتل روحه وهو اللي كان يسوق وقال لي:ابي اخوف هالاسره شوف شلون الاب يتخرع..وانا اللي منعته بس ما طاعني..كنت امنعه من الشئ الخطير اللي بيسويه..بس سوى اللي سواه وسبحان الله طلع باهله..وانا كل الوقت ابي من ابوك يسامح اخوك لؤي موب انا وما كنت ابيّن عشان صديقي لا ينفضح بس اني انا اللي اصير قاتل بعيده عني... وماترمين اتهامات وما تدرين عن شئ..وروحي اسألي ابوك تأكدي منه وتعالي كلميني بس يا ليت بأسلوب أرقى لأني ما تعودت على الهمجيه....
ومشى عنها خالد ...خالد ما استوعب اللي قاله بس من القهر فضى اللي بقلبه واللي يصير يصير...اما لمياء انهارت كل قواها وسكرت الباب وصارت تصيح ولا قدرت تتكلم....
خالد راح عن الغرفه وحلف انه ما يرجع لها وحس ان وقته ضاع على شئ تافه ما يستاهل.. بس لما يتذكر صديقه تهون السالفه شوي عليه... لما يتذكر ابو صديقه( العم سعد) وكيف كان متحمل لعبهم وطيشهم.. تهون السالفه اكثر...
دخلت لمياء على ابوها واول ما شافته سكتت ودعت ربها انه ماسمع أي شئ..
العم سعد:ليش يا بنتي تخربين كل شئ انا ما صدقت انه وافق واطمنت عليك....
لمياء بتردد وتظن ابوه ما سمع شئ:اذا يبيني بيجي واذا ما يبيني بكيفه....
اصواتهم كانت عاليه شوي بس ما انتبهوا وكانوا اثنيناتهم مرتبكين ومقهورين من بعض ومنفعليين اكثر بالسالفه...
العم سعد:بعد الكلام اللي قلتيه تبيه يرجع لك..ليش تظلمينه؟؟
لمياء بكت زياده وعرفت ان ابوها سمع كل شئ وخافت انه تتدهور حالته:ابوي ما حصل شئ...
العم سعد نزلت دمعه منه:استعجلتي يا بنتي..استعجلتي..كل اللي قاله خالدصح..ما كذب بشئ.. خالد رجال تمنيته لك.. ما تمنيته يبعد عننا..ليش يا بنتي؟؟
لمياء:ما كنت ادري عن السالفه..الله يسامحك يبه..هذا اللي واضح قدامي وهذا اللي فهمته..
العم سعد:وشو اللي فهمتيه؟؟من اللي قالك...انا قلت لك شئ..احد قالك انه هو خالد...
لمياء زادت بكاء وحست انها انسانه حقوده وظالمه:لا بس اهتمامه الزايد ما فسرته الا انه ما ارتاح ضميره وخرج بواسطه...
العم سعد:وتحكمين على الناس من دون لا تتأكدين..يا بنتي خالد الوحيد بين اصدقاء لؤي اللي سأل عننا.. واهتم فينا وحاول اني اسامح لؤي وكل يوم والثاني يبيني اسامح لؤي..لين رضيت عن لؤي والا اللي سواه اخوك ما ينغفر له بس عسى رب العالمين يرحمه..
لمياء صارت تبكي وحست نفسها انها صغيره بنظر الكل..اللحين سنه كامله ما فسرت ولا شئ يسويه خالد الا مصلحه وانه لازم يتعاقب...شهامته واهتمامه باسرة كامله وباسرة صديقه اللي مات وموت اهله معه ...اهتم اشد الاهتمام وحس روحه هو المسؤل عنهم...كل اللي فسرته يطلع خطأ واطلع ظالمته بجميع المقاييس.سنه كامله وانا اعتبره انسان هامشي تافه يسوي روحه المنقذ الاول لان وراه سند وظهر قدر يخرج منها وبالنهاية تظلع ظنون غبيه وتافهه...آآآآآآآآخ ياربي..
انهارت لمياء وانقهرت من نفسها ما تدري هي تعتذر والا ما تلوم سواة ولد عمها واتهاماته فيها عشانها ظالمه..كل اللي سوته انها تبكي.....
العم سعد ما عرف شلون يكلم لمياء وعشانه تعبان سكت عنها وتمنى لو خالد يجي بس لو يشكره على كل اللي سواه ويعتذر له من لمياء بس ما عرف ان خالد حلف انه ما يرجع مره ثانيه اذا هذي جزاة المعروف....
*******************************
البنات كلهم بالصاله عند جوري..مسيكينه ما تقدر تطلع الدور الثاني وصارت متفشله مره لان العيال يجون الصاله وهي مثل العجايز تلبس الجلال وتمد رجلها ولا تقدر تثنيها والبنات طايحيين طنازه فيها واكثرهم غادة....
جوري:اقول يا عمري خلود تعالي عندي وابعديني من هالسوستيين وفكيني منهم..
خلود:ابشري كم عندي بنت عم..وحده وبادلعها...
عهود:عاد الروخانسيات واجتمعوا...
غادة:بلا روخانسيات تراهم اكبر نصابات...
خلود جت عند جوري وقعدت جمبها وحطت يدها ورى جوري:معليكي منهم يا جوري بنات متوحشات...ههههههههههه
جوري:ههههههههههههههههههه
غادة:عشتوا...والله وطلعتي مصيبه يا خلود...
خلود:اقول تلايطوا انتو الثنتيين..دلعوها يوم واحد حتى الانوثه ما تقدرون تتحملونها يوم...
عهود:من سمع تلايطوا قال الانوثه كلها عندك....
غادة:انا عن نفسي ما اقدر اتحمل الانوثه ساعه شلون يوم....
وصاروا يضحكون على خبالهم وهواشهم وهدى جو البيت..اول كانوا كلهم مكتئبين من حالة منصور وولا كان لجو المرح مجال بهالبيت....
جوري:اقول بنات وين ليلى بس حنان اللي قعدت يا حبيلها...
خلود:تعرفين انها مجتهده مره وما قدرت تقعد تبي تذاكر للاختبارات....
جوري:والله مستحيه مره من حنان..احرجتني والله....
خلود:لا والله حنان عسل وما تحط ببالها شئ وودها تخدم القريب قبل البعيد...
فجأة قاموا غادة وعهود من عندهم..ملوا من سوالف جوري وخلود وراحوا يدورن لهم أي شئ يتسلون فيه...
خلود:والله يهالبنتيين ما ينعرف لهم كل شوي ذالفين بمكان..
جوري:يالله اهم شئ يستانسون..
خلود:على قولتك..اي وين وصلنا..وصلنا عند حنان...
جوري:يا حبي لها..دخلت قلبي....
خلود:انا من زمان داخله قلبي....
جوري:علينا
خلود انهبلت وتحسب ان احد درى بسالفة سلمان معها..بس اذا اختها عهود ما تدري شلون جوري...
جوري(با بتسامة مكر) :وين رحنا؟؟؟
خلود:ابد ما ابعدنا....
جوري كانت متردده ومستحيه بس اهم شئ السوستيين غاده وعهود راحوا عنهم تقدر تتكلم براحه مع خلود...
جوري:خلود...
خلود راح بالها مع سلمان وآخر هديه جاب لها:هـــــا!!!
جوري:من قال هــا سمع
خلود:ههههه...وش عندك يا ام الامثال؟
جوري يبان بوجهها اذا كانت منحرجه بس ما تقدر لازم تسأل عن منصور:وش اخبار منصور؟
خلود:يا عمري عليه اللى الان بغيبوبه والتحقيق ماشي..
جوري:وما عرفوا شئ ولا توصلوا لاي نتيجه...
خلود:لا والله بس اللي دخلوا بيتنا مسكوا منه ثلاثه والى الان يحققوا معاهم....
جوري:طيب وحالته الصحيه؟
خلود:خالد يقول انه احسن من اول وان حالته تحسنت اكثر من اول....
جوري:الله يقومه بالسلامه ويرجع لكم...
خلود:اللهم آمين...بس اللي قاهرني انه الى الان ما سمحوا بالزياره لنا....
جوري:طيب لازم يثبتون برائته...
خلود:طيب بس نبي نشوفه يعني بني نخطفه...
جوري:ما في قانون الا له سبب او شئ صار عشان كذا منعوا الزياره...
خلود:على قولك واحنا وش عرفنا وين الخير له....
جوري:الله يقومه بالسلامه.....
خلود صارت تلعب بشعر جوري وتحكيها عن المدرسه وعن المعجبات وانها شلون تطنشهم...وجوري ساكته تبي خلود تتكلم لانها من يوم ما جت بس تسولف مع ليلى بنت خالتها ..واستانست جوري على ارتياح خلود لها....ودخلت جو معها بالسوالف....

>>جا مشاري وقعد مع العيال يسولف معاهم وطلب ام جوري وصار يسولف معها..... ام جوري شافت غاده وعهود يوم يروحون وتظن ان خلود معهم وخلته يدخل الصاله....
جوري كانت معطيه الباب ظهرها وخلود معها ويوم دخل مشاري ما انتبهت لصوته وهو يسولف مع ام جوري الين راحت المطبخ ووصل عند جوري والتفتوا جوري وخلود على مشاري وكل واحد منهم انهبل ما يدري وش السالفه....
جوري عجزت تستوعب السالفه هي خلود تغطي عن مشاري والا لا...وخلود يوم صار قريب منهم انهبلت وما تدري وش تسوي ما معاها ولا شئ الجلال قدامها بس من الخرعه فقدت أي تصرف.. اما مشاري انهبل على خلود وخق عندها اول مره يطيح بوحده وينهبل عندها وما عرف شلون يتصرف....
جوري كل اللي سوته صرخت...مشاري نزل راسه واستحى مره من نفسه وخرج برى البيت وخلود طلعت تركض فوق وهي شوي وتصيح وانقهرت من نفسها...وكل واحد يظن ان الثاني يحسبه ما يستحي وميتيين من الاحراج...
اما جوري ماتت من الضحك على سواتها وعلى الموقف اللي صار ونادت مشاري...ومشاري جا وهو منزل راسه الين جا عند جوري وتأكد ان ما فيه أي احد.......
جوري:يا عيني على اللي يستحون....
مشاري:وش اخبار العجيّز...
جوري تناظره بمكر وتضحك:اشوف بدا تصريف السالفه(وتضحك بصوت عالي)
مشاري:فضحتينا الله ياخذ ابليسك...
جوري:ههههههههههههههههههههه...صراحه ما ناقص الا جوال اصورك...
مشاري:جوري قفلي السالفه وتعذري لي منها والله ما كنت اقصد(ونزل راسه)
جوري:يووو يا قلبي والله
مشاري:جوري وبعدين معك..خلاص لا تذكريني...
جوري تسوي نفسها ماهي فاهمه:ليش؟؟؟
مشاري :جوري وبعدين معك ترى والله ضغطت على رجلك خليتك تتوبين وما تتكلمين..تكفين تعذري لي منها صراحه حركتي سخيفه....
جوري:مشاري ما كنت تقصد وحتى هي يعني شئ بالغلط...
مشاري: المهم وش اخبار عجيّزنا...
جوري:مثل اللي تشوفه..انا اقعد بالصاله والجلال جمبي والناس تصبح وتمسي عليّ..
مشاري:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
صراحه شئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئ...
جوري:تتطنز..هيّن اوريك...
مشاري مسك رجلها وضغط عليه شوي:وش بتسوين...
جوري تصرخ:حرااااااااااااااااام عليك...مشاري شوي شوي علي....
مشاري:لو اني ادري كان من البدايه ضاغط عليك عشان ما تهرجين....
جوري:يا ويلك من الله يا شرير....
مشاري:انا شرير الله يسامحك....
جوري:يعننك تمثل دور الطيب..اقول طس...
مشاري:باطس بس باعزمك يا جده على زواج اختي مريوم...
جوري:ما شاء الله..مبروك ما سويتوا...
مشاري:الله يبارك بعمرك يا جده....
جوري:طيب وين الكرت؟ومنهو العريس؟التفاصيل الممله...
مشاري:دقي على نوره هي تعطيك اكثر من التفصيل الممل...
جوري:تبي تروح؟
مشاري:مالي وجه اقعد....باروح وان شاء الله اجي انا واهلي عندكم....
جوري:والله احنا المفروض نجي بس تعرف احوالنا وبيت عمي صعبه نطلع ونجي...
مشاري:أي عارف عشان كذا بنجي والا مالكم عذر المفروض تجون عندنا....
جوري:يالله اجل مع السلامه....بس اصبر ترى خلود مرسله رساله تقول اعتذري لي منه وتقول مدري منهو بس والله فشله...
مشاري يسوي روحه ما يدري وش السالفه ويبي يسحب منها الهرج:منهي خلود؟
جوري ببراءة:بنت عمي...بعدين تعال وش لك دخل؟
مشاري:ابد سلامتك وصلي لها اعتذاري ونراكم على خير مع السلامه....
جوري:مع السلامه...لاتقطعونا...
مشاري:ان شاء الله....
مشاري استانس عرف ان اسمها خلود وانها بنت عم جوري وكان يعرف ان جوري بتذله على هالسالفه...
اما جوري كانت مستانسه انها بتمسك على مشاري شئ وانها بتذله فيه بس اتحمست مع الرساله ونست كل تخطيطها....
اما غاده وعهود كانوا مرابطيين عن الشباك يراقبون اللي داخل وخارج وانهبلوا على مشاري يبون يعرفون منهو؟؟؟
********************************
اسامه صديق خالد كان متابع التحقيق ومحرّص عليهم وعلى المجرميين وكانوا مشددين عليهم بس ما في أي نتيجه ولا احد فيهم راضي يعترف واستخدموا الاساليب المعتاده ولا نفع فيهم أي شئ وعشان كذا بدوا يستخدمون الالات الخطيره والتعذيب عشان يعترفون.....
اسامه:انت قول أي شئ وصدقني بيتخفف عنك العذاب....
الاول يناظر اسامه باحتقار:يا خي قلت لك ما اعرف شئ ولا لي دخل بالسالفه....
اسامه:السجن فيك فيك...
الاول:المحاميين ماليين البلد باخرج براءه غصبا عنك واطلع من هنا....
اسامه بدا يعصب:دامك بنفس مكان الجريمه احلم انك تخرج براءه وتعاون معنا نتعاون معك...
الاول:يا خي انت ما تفهم مالي دخل.....
اسامه:وبعديـــــــــــــــــــــــــــــن؟؟؟؟؟؟
الاول:ولا شئ...قلت لك مالي دخل انت اللي ما تفهم....
اسامه:خذه يا عبدالرحمن واول عقاب نفذه ولا تتركه الا اذا بيعترف...
الاول:وش بتسوي يعني......
اسامه يصرخ:خذه يا عبدالرحمن....
اخذ عبدالرحمن المجرم الاول وراح ينفذ اول عقاب فيه.... وهو اقوى بكثير من العقابات الأولية...
اسامه اكثر شئ متعبه هو الاول ما في أي تجاوب معه..واخذ فترة استراحه عشان يستعد للثاني...
دخل الثاني وهذا اللي يحسه اسامه انه عن طريقه بيعرف كل شئ....
اسامه:طبعا خويك اعترف بكل شئ وقال انك انت المروج الاساسي وانت اللي عندك كل الكمية..بسرعه قلها وين؟؟؟
الثاني:أي اعتراف واي كمية انا ما اعرف شئ ولا رئيسهم ولا شئ
اسامه:اهــا!! يعني هم يكذبون بس المشكله انها شهادتيين ضدك وانت الحالك تقول لا...
الثاني:من الثاني؟؟
اسامه:خويك الثالث (عابد) نفس الشئ يقوله اذا قلت لنا وين الكمية نخفف عنك...
الثاني:سكت ولا تكلم ولا كلمه واحتار بكلام اسامه هو صدق والا لا..وكلهم معزوليين عن بعض وما يعرفون عن بعض شئ.....
اسامه:قلت لك بس قول وين الكمية والعقاب يخفف للنصف....
الثاني سكت ولا اتكلم ولا كلمه وبنفس الوقت انقهر من كلام اصدقاه وشلون يكذبون ويتفقون ضده وانه هو رئيسهم وهو اصلا ماهو مدمن وبس ذاك اليوم جا معاهم عشان ينفذ الخطه..
اسامه يبي يشوشه بالتفكير ويدخل الافكار اللي هو يبيها براسه عشان يعترف وبحكم انه اخذ دورات بعلم النفس بفن ادخال الفكر اللي يبيه بالشخص المعاند اللي قدامك وصار يستخدم اساليبه المعتاده..
اسامه:تصدق اغرب شئ بالموضوع
الثاني انشد للسالفه غصبا عنه...
اسامه:الغريب يوم سوينا تحليل دم طلعت انت منت مدمن والثانيين مدمنيين والاغرب اني يوم سألت اللي معك قالوا لي ان المروج الاساسي ما يكون مدمن لانه هو المسؤل عنّا...
الثاني بانفعال:كذابين هم راعيين هالسوالف....
اسامه:شلون راعيين هالسوالف(ويتكلم بغباء مصنطع)..يعني هم المدمنيين وانت رئيسهم والمسؤل عنهم ما تدمن....
الثاني بانفعال:لا..
وسكت وما تكلم...اسامه حب يستعمل الفنون الثانيه عشان يسيطر على تفكيره بس تذكر ان اللي يتعامل معه شاب خليجي وبالاصح سعودي يعني اصل العناد فيهم..وغيّر نظرته وحاول يتعامل معه بطرق اخرى يشوف فيها الفايده....
الثاني:اللحين وش قالو لك بالضبط؟؟
اسامه:ويهمك اللي قالوه؟؟
الثاني:اكيــد..اقصد باعرف الاتهامات وشي؟
اسامه:شف المفروض اني ما اقولك بس(واشر على الحرس اللي عنده انهم يخرجوا ويتركونهم الحاله...واحد من الحراس سوى روحه انه مستحيل يطلع وانه هذا مجرم بس باشاره من اسامه خلاه يخرج)....
ما طلع اسامه الا انه عارف ان الكميرات بكل مكان والمجرم ما معاه ولا أي اداة حتى القلم ممنوع منه....
اسامه:شف يا صالح ترى انت متورط بشئ كبير الحين شهادتيين ضدك انك انت المروج وتبريرهم بان الرئيس ما يدمن فعلا صحيح..ولعلمك احنا مسكنا كبار المروجيين وكانوا فعلا مهم مدمنيين فهذا الشئ يثبت عليك التهمه بشكل كبير ووقتها لا محامي ولا يحزنون والقصاص بيتنفذ فيك وعلى طول......
صالح ارتبك وحس بالظلم والمصايب تتحذف عليه من كل مكان...يعني انا البريئ اللي بس ابي فلوس صرت المجرم والرئيس وهالمجرميين عرفوا يختاروني عشان اطلع انا الضحيه..والمصيبه ان فيها قتل يعني ولا مليون بياخذ ولا شئ....
صالح:واذا اتكلمت وش لي؟؟؟
اسامه:شف يا صالح انا متاكد مليون بالميه مالك ذنب تدري ليش؟
صالح باهتمام :ليش؟؟
اسامه:ناظر فيني ما تذكرني؟؟
صالح باستغراب:ما ادري من انت؟؟
اسامه:انا جاركم القديم وانا اعرف انك انسان طاهر وهم ورطوك بشئ واحمد ربك انك طحت بيدي... صالح انت منت مدمن ومستحيل تطلع منهم وسيرتك بالحي اللي انت فيه ما زالت طيبه..وما تغيرت الا من شهر..يعني رحمت ربي انك طحت بيد العساكره والا لو انجريت بطريقهم ما راح تخرج منه الا باعدام والاتهامات قويةوما اقدر اساعدك الا اذا اعترفت لي بكل شئ وصدقني كلها كم يوم وبتخرج براءه.....
صالح:شلون براءه؟؟!!!!!
اسامه بضحك:يعني براءه......
صالح:ما في قصاص
اسامه:اذا اعترفت لا ان شاء الله.....
صالح قال لاسامه كل شئ واللي انصدم فعلا من كل كلمه يقولها صالح واحتار بالامر وقال مافي الا خالد هو اللي يعلمني بكل شئ....
*********************
رفع سماعة التلفون بثقل:نعم
نهى:تصدق لك وحشه
محمد قام من سريره وجلس:هلاااااااااا وغلااااااااااااااااااااااااا...وين الناس؟؟وين العالم؟؟وش هالقطيعه....
نهى استحت مره وباين على محمد انه فعلا مشتاق لها.....
نهى:موجوديين....
محمد:وشو اللي موجوديين؟؟ماشاء الله نواف سوى دعايات عنك بشري يا قلبي وش صار...
نهى:بدون زعل
محمد باستغراب:بدون زعل......
نهى:انا متصله باقولك اشتقت لك وباعتذر....
محمد:الاول مقبولة بس الثانية وش سالفتها.....
نهى:محمد انت تعرف عني كل شئ باختصار انت كل شئ....
محمد:اللــــــــه الشيخ وش مسوي لك...باوديك كل بداية شهر للشيخ عشان تعطيني من هالكلام...
نهى سكتت ولا ردت عليه وانقهرت منه....
محمد:وش فيك لاتقوليين زعلتي؟؟ يا بنت الحلال امزح والله من الوله قمت اهذري...
نهى مع كل كلمه يقولها محمد يزيد المها ويزيد حسرتها على الوضع اللي فيه.....
حزمت امرها وتكملت بجدية:محمد....
محمد:عيون وقلب محمد.....
نهى:انا...انا...
محمد:انا وشو؟؟..يالله خلنا نرجع بيتنا ونخرج مع بعض مثل اول وترجع حياتنا الطبيعية....
نهى:محمد انا حامل...
محمد:نعم..نعم..نعم....لحظه عيدي اللي قلتيه ماني مصدق....
نهى:ياربي محمد انت ليش منت راضي تخليني اكمل السالفه....
محمد:وليش عقب الحمل فيه سالفه....
محمد حس بالنشاط اللي افتقده من تركته نهى وحس بالاشتياق لها وعقب ما سمع خبر الحمل فرح وطار من الوناسه ان فيه احد جديد ومنهم اثنينهم دخل حياتهم واكيد يزيدهم فرح ويملا بيتهم....
نهى:محمد ممكن اكمل....
محمد باستغراب:كملي؟!!!!!
نهى:انا حامل وهذا عرفته بس اللي ما عرفته ونواف موب راضي يقوله هو ان
(وسكتت وعجزت تكمل بس بعد ساعه من المحاولات بتفقد اخر فرصه تقولها...جمعت كل الكلمات وقالت)....
نهى:ان الافتراق هو الحل....
محمد:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
نهى:ليش تضحك؟؟؟
محمد:لانك قلتي نكته سخيفه....
نهى:محمد عن الطنازه....
محمد:انتي جادّه بكلامك...وشو افتراقه انا منتظرك ثلاثه شهور ولو تبين عمري كله انتظرك ما عندي أي مانع بانتظرك..لا وبعد تطلعين حامل والله لو
نهى قاطعته:محمد تكفى لا تحلف...
محمد:نهى انتي صادقه...
نهى:أي..
محمد:وبكل برود تقولينها...انا بافهم بالضبط وش تبين انتي؟؟وتبين توصلين لوشو؟؟
نهى:محمد انا باقولك كل شئ واللي يصير يصير.....
محمد:يالله مليت وانا انتظر اللحظه اللي بتعترفين فيها....
نهى:بتندم...
محمد:انتي تكلمي....
نهى:يا محمد انا تعبت نفسيا ورحت للشيخ وثلاثه شهور وانا اتعالج عنده..تدري وش قال..
محمد باهتمام وفضول:وش قال؟؟
نهى:قال مستحيل تتعالجين منه....
محمد:ليش؟؟؟
نهى:ما ادري بس حالتي صعبه مره ومستحيل تنحل والنوبات بترجع لي مثل قبل واشد والحمل لازم اجهضه...
محمد:وانتي أي شئ تصدقينه....
نهى:بس هذا شيخ
محمد بعصبية:واذا شيخ يعني هو ملك ما يخطأ الانبياء وهم انبياء اخطأوا أجل حنا يالبشر وش نكون عندهم....
نهى:بس انا رحت لكم شيخ وكم طبيب نفسي وكلهم قالوا هالشئ...
محمد:طيب الجنين ليش تجهضينه...
نهى:لاني ما انفع ام واشكل عليه خطر باي وقت...
محمد:اقنعيني ماني قادر اقتنع...
نهى:يا محمد انا مسحوره وافقد التصرف بافعالي واشكل عليك خطر وةعلى الجنين..ولا تظن ان فراقك صعب... والله يا محمد ما لقيت اطيب منك واحسن منك واحس بروحي بتطلع اذا سمعت الكلمه عشان كذا خلص الاوراق مع نواف والله يوفقك....
محمد:كذا بالبساطه ما في أي حل...
نهى:حاولت بكل الطرق..ثلاثه شهور وانا اراكض من شيخ لشيخ ومن طبيب لطبيب وكتب وقراءة قرآن بس مافي أي فايده.....انت شف نفسك وانتبه لعمرك وصدقني لو الله رايد بزواجنا يستمر راح نرجع لبعض مهما طال الزمن...
محمد:احبك..
نهى:لا تصيحني ولا تخليني اشيل الهم هميين...
محمد:نهى انتي متخيله الثلاث شهور بدونك..احس اني مخنوق مكتوم..ما اقدر اداوم واشتغل مثل العالم والناس..احبك بكل اللي فيكِ...
نهى ما قدرت تقاوم وصارت تصيح...
محمد:دموعك غاليه عليّ..نهى انا راضي بقدر الله لمصيرنا وما ندري يمكن المستقبل يكون افضل والله يعوضني ويعوضك خير...وانتي
نهى:لاتقولها تكفى ما ابي اسمعها..روح للمحكمه وانتهي منها مع نواف...
محمد:انتي روحي وظلي اللي معي وماراح تروحيين عن بالي ابد...
نهى صاحت وسكرت التلفون...ومحمد بيقوم وبيخبر الاهل عن اللي صار مع انه صعب بس عشان يطمن اهله وعشان البنت ما تكون معلقه....
**************************
**************************
فيصل:"وش فيك يابدر اكلمك"
بدر:"تراك ابلشتني وش تبي؟"
فيصل:"الله ياللي ابلشتنا..احمد ربك اني مقابلك والا انت ما تنعطى وجه"
بدر:"ياربي اتحطمت نفسيا بابكي خلاص احنا متزاعليين ولا اعرفك ولا تعرفني"
فيصل:"ياربي زعلت لا يا حبيبي كنت امزح بس انت ما تتحمل المزح"
بدر:"انت مو اول مره تسويها وما راح اسامحك"
فيصل:معليش هذي اخر مره"
بدر:"افكر وارد لك"
فيصل:"ليش هي خطبه..الله من الغثا انغثيت من السالفه وهي مزح"
بدر:"اجل لو جد الظاهر منتحر هنا"
فيصل:"شفت يالدب نسيتني"
بدر:"وش عندك يالمهم"
فيصل:"ياخي مشكله الفاضين اللي ماعندهم لا شغل ولا مشغله"
بدر:"اقول يالمهم ترى سلطان ما كلمناه وطنشناه من ذاك اليوم..التهينا بهالقهاوي"
فيصل:"لا انا متعمد ما اناديه"
بدر:"اخص يالنذل..ليش؟؟؟"
فيصل:"سلطان التزم وهالاماكن ما تنفع له لا نخربه"
بدر:"أي ما شاء الله عليه وانت وراك ما تلتزم..ذبحتنا بهالدشرات"
فيصل:"والله ودي..الله يقوينا"
بدر:"شف الهمر لا تفوتك..شف الناس الراقية..ولا يفوتك الزينون صراحه خطيــــــــــــــر.. شكله من برى موب من هنا""
فيصل:"لا والجنوط والله ودي فيها بس ابوي رافض"
بدر:"ليش؟بعدين انت ووجهك الى الان تطلب من ابوك"
فيصل:"اللي يسمعك يقول يشتغل وماسك شركه..ترى انا الى الان طالب مثابر..بعدين الجنوط الواحد منهم تعرف بكم؟"
بدر من دون اهتمام وعيونه على الهمر اللي واقف قدام المقهى:"بكم؟؟"
فيصل:"بس بخمسين"
بدر التفت بقوة على فيصل ورفع صوته:"بكم؟؟"
فيصل:"بس فشلتنا يقولون هذا ما ذاق خير..اي بخمسين الف"
بدر:"اشوى ان خالي عاقل وما طاوعك؟؟اللحين الجنط الواحد بخمسين اجل اعرس على اربع بدل الجنوط اللي بتنحط على الكفرات...وش هالمهبل وش هالبلاوي اللي تجينا كل شئ صاير مفخره وتفاخر واسراف اعوذ بالله"
فيصل:"بس بالله ماهو خشب"
بدر:"وشو خشبه بعد انت"
فيصل:"أي يالقروي..خشب يعني فلته يعني قمه يعني روعه يعني خطييييييييييييييييييير"
بدر:"أي اخبارك؟"
فيصل:واااااااو لا تفوتك التظليله"
بدر:"الله يخلف..قم بس لا تنهبل وتهبلني معك"
فيصل:"اي والله خلني اقوم شكل الهمر راعي طويله وان قعد هنا بانجن وبانهبل"
بدر:"يا مثبت العقول ثبت عقولنا"
فيصل:"اللهم آمين..بس لا تفوتك ذي السياره شف الكتابات اللي على القزاز خشششششششب"
بدر سحب فيصل وعرف انه مستحيل يمشي دام هالسيارات كل شوي تستعرض عنده ورجعوا للبيت لان امهاتهم بيقتلونهم على كثر الطلعات....
******************
سعاد: وينك يالدبوجه والله لك وحشه
حنان:وانتو اكثر ما تتخيليين اشتقت لكم وللشغل ولكل ركن بالمستشفى...
سعاد:والفرصه قدامك بس ارجعي والله مليت من كثر ما اتهاوش مع مي....
حنان:مدري والله بس افكر وارد..
سعاد:وشو اللي تفكرين وتردين لي خطبه هي
حنان:والله اصعب من خطبه...
سعاد:وبعض الناس طايحيين اسئلة وشوي والا يموتون يوم عرفوا انك بطلتي مداومه...
حنان:هـــــا!!
سعاد:من قال هــا سمع؟؟وش علاقتك فيه تكفين قولي...
حنان بارتباك:ولد خالتي ارتحتي يالله مع السلامه
سعاد:طيب(وما عطتها مجال حنان وسكرت التلفون)
رجعت راسها لورى حنان وحست بثقل براسها ماتدري من كثر الهم اللي شايلته والا من ظلمها واهمالها لنفسه..اتعقدت من الحياة بهالفتره وحست بروحها مخنوقه...
خلود:حنان اكلمك وين رحتي..
حنان:هلا خلود
خلود:لا البنت رايحه فيها لايكون غيرتي رايك بالزواج وشفتي لك شوفه...
حنان:ليش ليلى وخلود على غفله...
خلود:الا على طاري ليلى ترى بارجع اليوم معاكم...
حنان:يالله تفكينا من مشاكل احمد وليلى اللي ما تنتهي...
خلود:بالموت ابوي اقتنع اني اجي عندكم....
حنان:ليش ما يرضى هذا بيت خالتك....
خلود:قلتيها خالتك موب خالك..ابوي اهم شئ ان رجال البيت هو اللي المحرم...
حنان:هم الرجال كذا بس والله من حرصهم علينا...
خلود:بس ما يعقدونها بالموت اقتنع بعد محاولة خالاتي وبناتهم وعشان الظروف الي انا فيها اقتنع..وازين بعد انا ابي ليلى تذاكر لي...
حنان:ترى افتن عليك واخليها برسوم....
خلود:دامني قريبه منكم ادفع اللي تبونه....
حنان:قريبه مننا والا من
خلود:حتى انتي يا حنان...والله ليلى اعزها وهي اللي تغصبني اذاكر.....
حنان:هذا سلمان يدق يالله باروح اطمن على جوري وانتي البسي عباتك ونتقابل تحت...
خلود ميته من الوناسه:يالله....
راحت حنان عند جوري وقالت لها الارشادات اللي لازم تسويها ونادت على خلود اللي صارت مرتبكه من عرفت ان سلمان هو اللي بياخذهم واضطرت عهود انها تساعدها تقعد عندهم هالاسبوعيين...
خلود:انا جهزت...
حنان:بعد ايش؟سلمان بيقتلني.....
خلود راحت رمت بوسه على الهوا على جوري وام جوري وعمتها ام غاده وطارت لامها وحبتها على راسها...وطارت برى....
عهود:غادوووووووه لا يفوووووووووتك..
طارت غاده تركض وطلعت لشباك الصاله اللي فوق اللي مسمينها برج المراقبه...
عهود:هذا حبيب القلب...
غاده:يا عمري والله يجنن..يا حوول وراي انا ما اعرف هالحلويين
عهود:لا انا عهود مو أي وحده...
غاده راقبته لين مشى من البيت والتفتت على عهود:تحبينه؟؟
عهود:اموت فيه؟؟
غادة:طيب شلون؟يعني وش اللي صار وخلاكي تتعلقين فيه...
عهود:كل شئ فيه ينحب اخلاقه ومعاملته لاخواته وطنازته عليّ..كل شئ فيه حلو....
غادة:الله يجعله من نصيبك ان كان فيه خير....
عهود:وليش تتفاوليين عليّ...
غادة:يالخبلة ما اتفاول عليك بس وش دراك انه هو المناسب لك...ما تدرين....
عهود:اعوذ بالله من تفاؤلك...لا ان شاء الله..يارب يكتبه من نصيبي....
مسيكينه عهود طايحه عنده وهو موب حاسب لها حساب وغرقان بحب اختها اللي اصغر منها...

>>بسيارة سلمان خلود وسلمان ميتيين من الوناسه من زمان ما اجتمعو بمكان واحد واخر مكالمه كانت لخلود مع ليلى اللي سمعها سلمان هي اخر شئ بينهم..اشتاقوا لبعض حيــــــل ومستحيين من حنان لا يتكلمون باي شئ.....
سلمان:وش اخبارك خلود؟
خلود احمر وجهها تقل شايفها وبالموت تتكلم:بخير الله يسلمك.....
سلمان:اجل جاييه تذاكريين الله من الزين عندك وعند ليلى....
خلود وشوي تتقطع من الوناسه..مغقوله سلمان يكلمني والله انه جريئ يتكلم عادي وهو يعرف ان ابوي لو درى بيزعل.....
سلمان:على الصامت.....
خلود:لا على الهزاز....
مات من الضحك سلمان وحنان عجزت تمسك روحها بعكس خلود اللي حست انها سخيفه وهي تمون هالميانه الزايده بس من الوناسه نست كل شئ ووانتبهت على سلمان وهو يوقف السيارة عند الباب بقوة.....
خلود بفجعه وبصوت مسموع:بسم الله....
سلمان:هههههههههه....انزلوا يالله....
نزلت خلود وحنان وطارت خلود لليلى تحكي لها كل شئ....ونامت عندهم الليله بدون ما تذاكر أي شئ.....
****************************
انفتح باب البيت على اخر شئ يستقبلون فيه العزا..والاهل والجيران ما قصروا وقاموا بحق ابو راشد..واللي يحبون العم سعد كثر وجيرانه اللي ساكن عندهم كلهم جو...حضروا الصلاة وتبعوه لين القبر ودفنوه.....
البيت كله مليان حريم ورجال يعزونهم ويخرجون على طول عشان ما يثقلون على اهل الميت....
مر اليوم الاول على العزا وما زال الناس يعزونهم وبيتهم ما فضي بالعكس امتلا والكل مأمل خير بالعم سعد ويترحمون له....
لمياء اليوم الاول ما اكلت ولا شئ ولا ذاقت شئ حتى الماء ماذاقته كانت صدمه قويه وعنيفه لها..بسنه وشوي تفقد عائلتها كلهم ما بقي لها الا فراس...فراس هو املها الوحيد بهالدنيا بس هو صغير وما بيده شئ.....
قامت حرمه من الحريم اللي ما يقدرون مكان العزا وصارت تدعي لابو لؤي بصوت عالي وتذكر باعماله الخيرية وهي تحسب انها تسوي شئ زين....
لمياء انهارت وهي مع كل كلمه تقولها الحرمه تزيد الم وعذاب...صاحت صياح قوي والكل خاف عليها لا يجيها شئ من هالصياح وصارت تصرخ...مسيكينه طرى عليها ابوها وعايلتها كلهم والموقف الاخير بالمستشفى وكل الي قاهرها لايكون ابوها مات وهو زعلان ومهوب راضي عنها لانه من سالفة خالد ما صحى وتوفي بعدها....
جا عادل على الصوت ويوم عرف ان مصدر الصوت لمياء سب وشتم فيها بصوت مسموع..خلا اهله يتفشلون من الموقف ولمياء زادت صياحها ودخلت الغرفه.....ولان عندها فقر دم والمصيبة اللي جت عليها وما رضيت تاكل اغمي عليها ولا احد درى عنها........
*************
خالد ما درى عن أي شئ ولا يبي يعرف عنهم أي شئ بس ما هان عليه ابو لؤي يتركه ويروح عنه وقال اذا رحت اسال عن منصور اسال عن العم سعد بدون لا ادخل....\
وكل ما يتذكر لمياء وده يقتلها بسبب هالاتهامات اللي توجه لها وانقهر بنفس الوقت على صديقه لؤي وانه افشى سره....
قطع تفكيره اتصال اسامه عليه....
اسامه:هلا خلودي....
خالد:هلا بك سومه......
اسامه:وشو سومه واللي يرحم والدينك فكني من الدلع اذا دلعك كذا....
خالد:وانت بطل خلودي وبتلاقيني زي العسل.....
اسامه:لا عسل مره وحده....
خالد:تتمنى....
اسامه:اقول انت فاضي ورايق اسمع شقتك اللي انت مستأجرها ما زالت لك....
خالد:أي دافع حق السنه هذي....
اسامه:حلو...
خالد:خير.....
اسامه:لا بس اليوم نتقابل العشا عندك نصليها بالمسجد ونروح بيتك ضروري يا خالد....
خالد:وش بك خلاص ان شاء الله باكون هناك.....
اسامه:أي اعرفك انت ومقالبك تروح وتنطشني.....
خالد:لا ابشرك الغرفه نفس المفتاح ما غيرته من زمان ما لعبت على احد.....
اسامه:اشوى اجل اليوم الموعد.....
خالد:باذن الله
*********************
مشاري:"يمه خلاص لقيتها"
ام مشاري:"وش بك يا وليدي"
مشاري:"ابد باعرس"
ام مشاري:"الحمدلله من اللي اقنعك"
مشاري:"جوري من غيرها"
ام مشاري:"شكلك انت تبيني اغار من هالجوري"
مشاري:"اسم الله عليك منها...وش جاب الثريا للثرى"
ام مشاري:"لا يا مشاري جوري ما سوت شئ"
مشاري:"والله ما عرفنا لك يمّه بس هذي حبت راس رضاوه"
ام مشاري:"وش بك يا مشاري انا منب زعلانه وبالعكس احب جوري واعتبرها مثل بنتي وعمرك شفت ام تغار من بنتها"
مشاري:"يا عمري يا يمه..تراك انت الابله علينا واحنا طالباتك"
ام مشاري:"هههههه الله يقطع سوالفك شكلك ناوي على وحده من محو الامية اللي عندنا"
مشاري:"ايه يمه يقولون ابلتك مره زينه وتهبل"
ام مشاري:"هي حليله وتهبل بس ابله موب زوجة ولدي"
مشاري:"ليش تقطعين رزقها يالله يمه عشان المشوار واحد انتي وهي"
نورة:لالالالالالالالالا مو معقوله تخطط من ورانا بسرعه التحقيق بيبدا من متى مقرر الزواج"
مشاري:"بسم الله علي امداي اهرج لقطتي كل شئ"
نورة:"لاتتهرب مش مش الأسئلة محاصرتك من كل مكان"
ام مشاري:"نورة عيب عليك كذا تكلمين اخوك الاكبر منك"
نورة:"يمه تراني مليت من هالكلمه بالبيت كل شئ عيب وما يصير والله كل البنات كذا يتكلمون مع اخوانهم الا احنا عيب وما يصير اكبر منك ومدري وشو..خلاص منب متكلمه" وقامت نوره بتطلع من الصالة...نورة بنت طلعت على وقت كل البنات فله ويقعدون مع اخوانهم ويتونسون معهم وام مشاري كانت تعاملها على بنات اول وتبيها مثل مريم تستحي وما تمون زياده على اخوها بس مشاري ما هانت عليه اخته تطلع كذا وهو يعرف بسوالف البنات....
مشاري:"تعالي نواري امي تمزح صح يمه(ويغمز لها)"
ام مشاري ما عجبها الوضع بس حبت تساير مشاري هذا غاليها وما تقدر تغلطه:"نوره لاتزعلين انا ما ابي احد ينقدك"
نورة:"يا عمري يا يمه" (وراحت تحبها على راسها)نورة مهي مقتنعه بكلام امها لانها مصرة انها ما غلطت وما فيها شئ اذا مانت على اخوها الكبير بس اهلها يحترمون مشاري ويقدرونه بزياده لانه هو اللي شايل مسؤلية البيت ويقدم مصلحة اهله على أي شئ ثاني...
مشاري:"أي وش فيك شوي والا تدخلين بعيني"
نورة:"والله اعزك يا مشاري بس احب امزح واحس انه ما في أي حواجز بيننا..والا جوري عادي وانا لا"
مشاري:"تغارين من جوري"
نورة:"لا ما اغار بس والله احب افلها معاك واستانس على سوالف جوري معاك واقول هذا اخوي وما استانس معاه اجل استانس مع الغريب"
مشاري نقزت فيه كل عروق الغيره:"وش قصدك بالغريب"
نورة:"أي اقصد اللي ببالك..البنات اللي اخوانهم ما يعطونهم وجهه ولا اهلهم تلقاهم منحرفيين ويدورون الوناسه وين ما كانت والمكالمات ما يقصدون البنات فيها الا الوناسه"
مشاري ارتاح نفسيا وعرف ان اخته اكبر بكثير من اللي حاطه بباله:"نواري رفعتي راسي اذا هذا تفكيرك وسوي اللي تبينه وانا عقب ما اتكلمتي ما اقول الا الحمدلله على نعمة الاخوه اللي احنا فيها والحمدلله ان اثر التربيه فيك قوي"
نورة:"اعجبك اخوي انا بنت رجال"
جت ام مشاري وهي تقول:"نورة ما يقضي هرجها تعالي يا بنتي وساعديني على العشا"
مشاري:"وانا ابدخل معاكم باشوف وش تسوون"
نورة:"بس لازم تشتغل معنا"
ام مشاري:"نوووووورة عيب عليك"
نورة:"اجل يدخل ويتطنز علينا ويخرج"
مشاري:"أي ادخل اتطنز او اشتغل انا حر"
نورة:"لا منتب حر وعليك تقطيع البصل"
مشاري:"ابشري من عيوني"
ام مشاري:"الله يفشل ابليسك هذي البنت مدري متى بتعقل"
وراحت نورة وام مشاري ولحقهم مشاري للمطبخ اول ما دخل والا نورة بادية بتقطيع البصل وعمت عينه بهالبصل قام وكب عليها الماء وراح عنهم...وهم ميتيين عليه من الضحك لانه لبس مريلة متحمس للمطبخ ويقلد الشيف اللي بالمجد ويقلد لهجته اللبنانية"
***********************
خالد راح للمستشفى يطمئن على منصور وهو محرص على الدكتور ما يعطي معلومات تخوف لاهله عن حالات منصور حتى لو كانت صحيحه....
خالد:"اخبار الدكتور مصطفى"
الدكتور:"عال العال..ازيك انتا"
خالد:"انا زي الحصان اذا منصور زي الخيل"
الدكتور:"هههههه اما انت عليك خفة دم"
خالد:"دمك الاخف"
الدكتور:"بلاشي نبدا بالكلمات الصعبه"
خالد:"ههههههه اوكي"
الدكتور:"اكيد قاي بتطمن على حالة منصور"
خالد:"اكيد"
الدكتور:"لا دا منصور ولد ما بتخاف عليه عليهى قوة وتحمل انما ايه"
خالد:"اذكر الله يا دكتور"
الدكتور:"لا اله الا الله.. ليه؟؟"
خالد:"ابد ابكسب اجر من وراك"
الدكتور:"ايوه دي حالته افضل بكتير وعنده مناعه قويه ما شاء الله عليه..بس فيه اشياء ممكن ما تروح حتى لو خف"
خالد:"وشي يا دكتور؟؟"
الدكتور:"يعني ممكن آثار جروح تشوهات حاقات زي كدا"
خالد:"خرعتني يا دكتور حسبالي شئ كايد..عموما عمليات التجميل ما بقت شئ هذا اذا كان شئ كايد اما لو شئ بسيط فالرجال عادي ما يعيبه هالشئ"
الدكتور:"ولو اني نص كلامك ما فهمته بس احسه صح"
خالد:"المهم حط بالك زين على منصور تراه الغالي عندنا كلنا واي شئ يستجد بامره بلغني على طول"
الدكتور:"انتا تامر امر يا شيخ"
خالد:"احلى اجل اثمر فيك تعليمي"
الدكتور:"أي بتأول ايه؟؟"
خالد:"اقول الله يوفقك يا دكتور"
الدكتور:"آمين"
خالد:"طيب بصه بس"
الدكتور:"مش كل مره بتسلم القره ما اقدرشي واخاف من العقوبه دنتو بتخوفوا"
خالد:"بصه وحده بس عايز اشوفه واطمئن عليه"
الدكتور:"مقدر باخاف"
خالد:"اوكي فين بس الممرض اللي تركه"
الدكتور:"عندك هنا بس انا مليش دعوه"
خالد:"اوكي انت بس امشي معاي انت الدكتور وانا الممرض بتاعك"
الدكتور:"اما انت عليك مخ بيوزن بلد زي ما بتؤلوا"
خالد:"أي هيّن..قصدي اخبارك..بس خلنا نمشي؟؟"
خالد كان مغامر بشكل موب طبيعي وكان يزور منصور تقريبا يوميا يلبس لبس ممرض ويروح مع الدكتور على انه ممرض مع الدكتور ولعبته ما انكشفت رغم التحذير..وكان يخبر ابوه اول باول..
>>بعد ما اطمئن على اخوه راح لدكتور العم سعد وكان عنده اجازه وحمد ربه انها جت من السما وراح عنهم ولا يدري باللي صار عن العم سعد..
***********************
جوري ملت من القعده الحالها ونادت الشغاله تنادي السوستين على قولتها...
جا فيصل ودخل الصاله...
فيصل:"تغطي بيدخل بدر"
جوري:"اذيتوني انت وبدر ابي اخذ راحتي مثلي مثل العالم"
فيصل:"والله محد قالك صيري ناعمه وعلى طيحه بسيطه تنعدم رجلك وتتكسر"
جوري:"والله ما هي بسيطه"
فيصل:"ادخل بدر ما قدامك احد"
جوري بسرعه رمت عليها الجلال وتغطت به..وبدر ما صدق على طول دخل..
بدر:"السلام عليكم"
جوري:"وعليكم السلام"
فيصل:"اقول وين الناس"
جوري منحرجه بس وش تسوي من هالخبل اللي ما يهمه أي شئ:"أي ناس"
فيصل:"الناس ما اشوف احد"
جوري:"خالاتي وامي برى"
فيصل:"افا وين راحوا ومن اللي وصلهم"
جوري:"راحوا يشوفون بيت عمي ووش صار عليه مع الرجال"
فيصل:"احلى يعني جو رومانسي للشياب"
جوري:"ما الشايب الا انت"
فيصل يبي يحرجها:"ترى بدر موجود"
جوري:"والمطلوب انا اجاوب على اسئلتك اللي عيت تخلص"
بدر باحراج:"وين غاده؟"
جوري:"مدري راحت معهم والا لا"
فيصل حس بالقهر وان السبب اللي جاي عشانه راح عليه:"لاتقولين راحوا مع العجز"
جوري:"الذيب عند طاريه"
غاده وعهود جو عند جوري وكانوا مستغربين من طفاقة العيال وجلستهم معاهم... اللي ما يدرون عنه البنات ان بدر وفيصل متفقين على البنات يوم دروا ان الشيّاب برى ويبون يهبلون على البنات براحتهم.....
غاده:"احد جاب سيرتي"
فيصل:"السيره والسلوك مدري كم آخذه"
غاده اتفاجأت من اسلوب فيصل العاده يتكلم سؤال والا بس تعليق بسيط اما ماخذ راحته اول مره تصير من فيصل وما تدري ان هذي بدايتها وما شافت شئ؟؟
غاده:"لا امتياز البنات ما ينخاف منهم..العيال هم البلى"
فيصل:"انا منتاز..الا على طاري الامتياز وش رايكم نتعشا برى"
الكل صدم من فيصل وكلامه وين هم عايشين وكأن السالفه عادي وما فيها أي شئ
عهود:"لا والله ما وصلت لامطعم فيكم خير اطلبوا من برى"
فيصل:"قال ايش قال الرجال معقديين يالله بس تولموا نروح نتعشى برى"
جوري ما تحملت هبال فيصل:"فيصل انت صاحي يا خالاتي يكونون معنا والا بلاش وبعدين احد رايق يطلع بهالفتره"
فيصل:"وشو منصور بخير ان شاء الله ولو درى انا ما نروح ونجي عشانه بيزعل وبعدين دايم الشياب مهم فيه هذي فرصتكم يالله نكشت"
فيصل كلامه وهباله يخلي الواحد غصبا عنه يتجاوب معاه ولا شعوري يتكلم معاه وهذي غاده نست نفسها انها تكلم فيصل وهي كانت مستحيل تسولف او تستفسر بس سوالف فيصل وهباله
غاده:"وشو نكشت هو مطعم واحنا ما نبي"
بدر:"وبعدين معاكم يعني هذي جزاتنا نبي نطلعكم مطعم"
غاده:"ولا مطعم ولا يحزنون شئ ما اتعودنا عليه مستحيل نسويه"
فيصل:"ايهييييي جت المعقدة نمبر تو او رقم اثنين"
غاده:اعرف انقليزي وما احنا طالعيين صح بنات"
عهود وجوري:"صح"
بدر:"مالت عليكم والي يسوي لكم سالفه احنا قلنا بس بيطيرون للسياره قبلنا"
غاده:"اصلا ما تهون علينا جوري ما تمشي ونتركها"
فيصل:"عادي بعربيه ندفها ونقولهم جدتنا معانا"
جوري:"والله اقول اذلف عن وجهي تراك مصختها"
فيصل:"افا يا اختي يهون عليك تهزئيني قدام خلق الله"
جوري:"وانت ما تركتني بالحالي وجبت لي المرض"
بدر اللي ما يبعد عن فيصل بس مهوب جريئ مثله صرخ بقوه ونقز من مكانه وركض برى الصاله
فيصل صرخ مثله ونزلوا نعالهم وحطوا تحت اباطهم وهجوا من المكان اللي هم فيه
البنات لاشعوري صرخوا مثلهم وانهبلوا وغاده وعهود لحقوهم للحوش وهم عند الباب يسمعون ضحكهم....
عهود:"هيّن عند ابوي وعمي"
غاده:"خلي الشياب يجون يورونكم شغلكم"
جوري رفعت رجلها بقوه تبي تركض ومسيكينه زادت رجلها تألمها وصرخت وطاحت..عهود وغاده على صرختها كانوا داخليين البيت وهم يضحكون من هالمهبل اللي عندهم ويقالهم رجاجيل البيت..
غاده:"يا عمري خليك بمكانك لا تتحركين"
عهود:"خلني اشوف احد المهبل يوديكي المستشفى"
جوري:"لا ما يحتاج ما فيني شئ"
عهود:"وشو ما فيك هذا عظم لو لاقدر الله حصل أي خطأ ما راح تلومين الا نفسك"
جوري:"اذا ملزمه نادي حنان هي اللي تعرف للإسعافات"
عهود راحت للحوش وسمعت اصواتهم بالمجلس والا هذا خالد داخل البيت...
عهود:"خالد خالد"
خالد انتبه على الصوت:"نعم مين؟"
عهود تأشر له انه يجي عندها...
خالد:"نعم وش تبين؟"
عهود:"وش فيك عندك شئ؟"
خالد:"وش تبين بسرعه؟"
خالد ما يبي يقول انه مشغول او شي عارف ان اهله محتاجيين له هالفتره...
عهود:"جوري التوت رجلها وطاحت ومهي راضيه تروح المستشفى وقالت لو ملزمه جيبي حنان"
خالد انهبل من هي جوري وحنان حس بشئ غريب بس ما يدري وشو:"ومنهي جوري؟"
عهود:"أي اقصد الجوهره"
خالد:"طيب يعني نروح لبيت خالتي"
عهود:"أي"
خالد:"باخذ اغراض لي هنا وانتي بسرعه اتجهزي ولا تتأخرين"
عهود:"اوكي"
ودخلت البيت بسرعه تلبس عباتها....
وراحوا لبيت خالتهم....


عيوش:"لمياء والله ما يصير هذا يومه وادعي له بالرحمه"
لمياء لفت جهة الجدار وهي تبكي...
عيوش:"لمياء حرام عليك والله حرام وبعدين فراس المسيكين منهبل روحي كلميه خففي عليه انتي اكثر وحده يفهمكي"
لمياء:"......................"
عيوش:"لمياء خلاص لازم تقومين وارضي بالقدر"
لمياء:"......................................."
عيوش:"وبعدين تعالي هذا اللي دايم تتكلمين عنه وانه هو اللي ساعدكم بوقت تعب عمي الله يرحمه درى عن الوفة قلتي له"
لمياء حست انها تبي تتكلم محتاجه أي احد تسولف له تستشيره موقف خالد منها كان سيئ للغايه ومهي بهالسهوله تكلمه عادي ولا كان شئ صار...
لمياء:"عيوش وش رايك تكلمينه وتقولي له"
عيوش:"وشو اكلمه ما عمري كلمت احد غريب"
لمياء بانفعال:"لا موب غريب هذا كان مثل الاخ لنا وما كان عندي رجال يكلمه عشان كذا كنت اكلمه"
عيوش:"ماقلت شئ فيك بس واجب عليك انك انتي اللي تبلغينه"
لمياء:"بس في بيننا حساسيه"
عيوش بهتمام:"شلون يعني ما فهمت"
لمياء:"لا ولاشئ بس لازم ابلغه"
عيوش:"عيب عليك لو ما قلتي له وبعدين هذا اليوم الثالث لازم تقولين له"
لمياء:"معك حق"
عيوش:"ابروح اجيب لك عصير"
لمياء بغت تتكلم بس عيوش حطت يدها على فم لمياء وقالت
عيوش:"ولا كلمه باجيبه وبتشربينه"
لمياء:"الله يسعدكي عيوش مدري شلون اشكرك"
عيوش تقلده:"مدري شلون اشكرك..اقول كلمي الرجال والا ذبحتك"
لمياء:"اوكي"
لمياء تحس بالامتنان والعرفان لعيوش صح انها صغيره بس واعيه وفاهمه وساعدتها ووقفت معها باشد حالاتها وضغوط اهل عم لمياء هم اللي خلوها عصبيه وتفقد التصرف السليم عشان كذا ما كانت متقبله عيوش بالبدايه....
واللحين هي متورطه بسالفة خالد وش تقول له وكيف تكلمه بس لازم تعتذر له وهذي وصية ابوها لانه زعل منها على اللي سوته....
******************
اسامه:"يالله يا ابن الحلال وش فيك"
خالد:"يا خي انت قلت العشا خلاص ما اسمح بتغير أي موعد"
اسامه:"والله عندي شغل العشا ولازم اقابلك ضروري"
خالد:"وما ينفع بالتلفون"
اسامه:"ابد ابد لازم اشوفك"
خالد:"اوكي ابلغك اذا قدرت تعرف مشاوير الاهل"
اسامه:"ايه تكفى دبّر لنا موعد قبل العشا"
خالد:"طيب وشو الموضوع؟"
اسامه:"اقول دق عليّ اذا قدرت تجي وتكفى ترى الموضوع ما يتحمل"
خالد:"الله يستر اوكيه مشوار واجيك"
اسامه:"انتظرك ببيتك"
خالد:"اوكي... فمان الله"
اسامه:"فمان الكريم"
دخلت عهود وحنان السياره وخالد زاد ارتباكه ما يدري ليش حنان عندها شئ وما تبي تقوله والا ليش تركت الشغل عقب ما جيت المستشفى....
حنان:"السلام عليكم"
خالد:"وعليكم السلام"
خالد:"امشي خلاص"
عهود:"أي بسرعه امشي...اخاف جوري يصير بها شئ"
خالد:"اوكي.."
خالد فعلا اسرع وهو بالسياره وتذكر سرعته الجنونيه بالحادث مع لؤي وشلون صار الحادث والصدمه الكبيره لهم ان اهل لؤي هم اللي تأذوا من هالحادث..خالد اخذ درس لايمكن ينساه واللي اكبر منه ان لؤي توأم روحه مات هذا اكبر شئ صار له بحياته..خفف السرعه لايصير موقف شين مثل العاده كل ما اسرع وحس برجفه خوف عقب ما تذكر السالفه ورتذكر الأزمة اللي صارت له من عقب الحادث ويالله يالله تناسى الموضوع ومازال تاثير الحادث عليه....
خالد حس ان السياره عمها الهدوء وماله الا هالفرصه يسأل حنان وعلى قولهم دق الحديد وهو حامي وهو يعرف ان ما سألها ما راح يعرف عن أي شئ وهو فعلا شاغله الموضوع...
خالد:"شلون ممرضتنا"
حنان كانت داخله بدوامه فضيعه قويه وعنيفه وتفاجأت ان خالد هو اللي بيوصلهم وانقهرت لو دقوا عليها كان جت مع سلمان والا احمد بس ما في مفر من السالفه...خالد صحاها من الدوامه اللي هي فيها...وردت وهي ميته خوف...
حنان تتلعثم بالكلام:"أي..وشو؟؟ بخير"
خالد حس بالاحراج من ردها وعرف ان وراها سالفه من تلعثمها وارتباكها بالرد بس ما يهون عليه يجتمعون بمكان واحد ولا يعرف وش السالفه...
خالد:"ليش تركتي الشغل؟"
حنان انصدمت من سؤاله وحست بخوف وارتباك ماله حدود...هو ما يدري عني ما يحس..ما يعرف انه اكبر جرح بحياتي وتركت شغلي بوقت الغبي يعرف ان له دخل بالسالفه..سكتت ولا قدرت ترد على سؤاله..عهود حست بالاحراج وان فيه شئ ما تعرفه وودها لو تصلح هالجو بس ما تدري شلون وقالت:اكون ساكته ازين لي...
اما خالد اللي فعلا انحرج زياااااده وحس ان ماله داعي وهو يسأل واحرج البنت وهو اول مره يكلمها بس وش يسوي موضوع حنان اشغله وخدمتها الجليله الي سوتها للعم سعد ما تدل الا على اهتمامها بمريضي...ما ادري انا غلطت والا لا...
حنان حست بالاحرااااااااااااج لابعد حدود حطت عهود وخالد بموقف محرج ولا تبي احد يدري بالموضوع وحست ان خالد اتفاجا من الموضوع وكانت تظن انه تفاجا بس لكن اللي استغربت منه انه يبي يعرف وش السبب؟؟
حنان ماتت من المستحى من هالموقف المحرج بس ما تقدر تتكلم ولا تقدر تجاوب كرامتها فوق أي مشاعر ونفسها العزيزة فوق كل شئ....
خالد حس انه غلط غلطه كبيره وتورط وش يسوي...ودور أي عذر يقوله لها...
خالد:"معليش اعذريني على الفضول بس انت ممرضه ناجحه وحرام تتركين الشغل"
حنان حمدت ربها انهم قربوا يوصلون البيت وان خالد صرف الموضوع ولا انتظر جواب منها.. وتقول بخاطرها لو ايش ما اركب معك...
اما عهود فاتحه فمها ما تدري وش السالفه ولا الشغل وشلون درى خالد وصارت مثل الاطرش بالزفه بس ذبحتها اللقافه وبتشغل الرادارات عشان تعرف.....
وصلوا البيت ودخلوا وراحت حنان لجوري بسرعه عشان تخفي أي اثر على وجهها وبتعالجها وتشوف وش فيها عشان تنسى موضوع خالد..وهي تعرف داخل انه موضوع لايمكن تنساه بس هذا نصيبها وش تسوي....
****************************
ام فيصل:"يالله نشد حيلنا وبنخلص البيت"
ابو فيصل:"وشو تخلصونه الله يخلي العمّال هم اللي بينظفون البيت"
ام خالد:"وشو له الكلفه ننتهي منها احنا والبنات"
ابو فيصل:" ابد قلنا العمال هم اللي بينظفونه وما تلمسون شئ وبعدين ليش مستعجلين على البيت لايكون متضايقيين منّا"
ابو خالد:"الله يهديك بس وشو متضايقيين منه بس هذا بيتنا ولازم نرجع له وقلت لك وعد منا حتى لو طلع منصور بنقعد عندكم وبعدين نرجع البيت..بس البيت يبي له تعديل وترميم عقب اللي صار له وبياخذ |
توها بالثالث يعني ما نفخ الروح بهالطفل وما فيها شئ"
محمد:"وشلون يعني اول ما كان فيها شئ وعقب تغيرت"
نواف:"هي من اول هذي حالتها وهديت شوي وعقب رجعت لحالتها..محمد انا قلت لك قبل ما تتزوجها وقلت لك عن حالتها..وانت راضي بها"
محمد:"بس..وان رجعت لبيتكم بترجع للمعامله السيئة اللي كنتوا تعاملونها"
نواف:"أي معامله سيئة هي الله يهديها حساسه مره وتزعل من أي شئ وتفسر كل شئ على هواها واحنا نحاول نسعدها باي طريقه ونبعد عنها أي شئ يمكن يضرها بس ما تفهمنا وتشوف كل شئ زين شين بعينها"
محمد:"يعني كل اللي ببيتكم واللي تسولف عنكم كان كذب"
نواف:"والله مدري وش قالت بس شف بصراحه انا كلمت اهلي قبل ما يزوجونها وقلت لها ما تنفع للزواج لاني اعرف حالتها ووديتها لكم شيخ..هي جتها عين وشكلها قويه ومسيكينه من عقبها وهي طايحه وتعبانه وما تعرف وش تقول وتتخيل اشياء وتحسبها بالواقع صارت..وانا رفضت هالزواج بس هي زعلت وقلبت الدنيا فوق تحت وانا ظالميين واهلي بعد قالوا يمكن الله يوفقها ويصلحها عقب الزواج..وهذا الي صار ما قدرت اوقف قدامهم وقلت لك كل شئ وتم الزواج واللي كنت متوقع مصيره...والحمدلله ان واحد مثلك ما فضحها وان شاء الله يتم الطلاق بالمعروف"
محمد يسمع وهو موب مستوعب اللي الكلام اللي يقوله نواف يعني احلامه المستقبليه اللي بناها وحبه الكبير لنهى بيضيع والولد وفرحته بتضييع..كان عايش على امل ان نهى تهدا واللي فهمه من نهى ان اهلها ما يودونها للشيخ يعني بعد كم جلسه مع الشيخ والدكتور بتتشافى بس شكل نهى كانت معيشته على اوهام واشياء غير واقعيه حتى انه يشك بكل كلمه قالتها وكان غرقان بحبها حتى انه ما شاف أي عيب فيها بس يوم اتضحت الصوره بدا يرجع ويفكر..شلون فاتت عن بالي يوم كانت بتقتلني يعني شئ مثل هذا ما ينسكت عنه والا اشياء كثيره ومواقف اكبر من هالسالفه صارت.. شلون غابت عن بالي وتجاهلتها..شلون بيعيش ولدي معانا واكون متطمن وبكبري انا شلون اضمن حياتي معها....
نواف قطع عليه تفكيره:"ابو الشباب وين وصلت"
محمد:"صراحه نهى لها مكانه بقلبي واحيانا ما ندري الخير وين بس يالله مشينا على المحكمه"
نواف:"وانت كنت افضل انسان تعامل معها واشياء كثيره تغيرت بحياتها وصارت للافضل بسبب الله ثم انت"
محمد رجعت له المأساه من جديد فعلا اندمجوا مع بعض وحبوا بعض بس ما يقدرون يستمرون واحتمال نهى تدخل المستشفى وما تخرج منها الا على مسؤلية الاهل..نهى تفقد التصرف ببعض الامور وما تقدر تتحكم فيها ولولا الله ثم محمد كانت حالتها من ردي لأردى وصارت تستمر للعلاج وعرفت قيمة نفسها وعرفت قيمة اهلها اللي كانوا يحرصون عليها اشد الحرص بس اللبس فيها يفقدها التصرف بعقل ببعض الامور وقررت انها تنفصل قبل لا يصير أي شئ يفشلها او شئ كبير لمحمد...
***********************************
خالد:"اذيتنا وش تبي؟"
اسامه:"ادخل البيت بسرعه"
خالد:"طيب نطلب عشا نسوي شئ"
اسامه:"ياخي ودي اذبحك على هالبرود"
خالد:"ياخي الدنيا ما تستاهل هالعصبيه"
اسامه:"طيب اقعد وتعرف شلون بتعصب غصبا عنك"
خالد كان رايق مره لانه كلم حنان ولو انه حاس بالاحراج بس اهم شئ عنده انه بيّن لها اني اعرف ان فيه سالفه وذابحه الفضول يبي يعرف وش قصتها...
خالد:"وهذي قعده وش عندك يا محقق كونان"
اسامه:"واذا الموضوع عن منصور بتكون بهالبرود"
خالد:"وشو منصور..مين؟اقصد وش فيه"
اسامه:"لا لا لا الدنيا ما تستاهل كل هالعصبيه ورووووووق"
خالد:"اسامه انت اكثر واحد تعرف اني اعصابي تفور اذا جت السالفه عن منصور واللي جاه مهوب بسيط والشئ غريب على واحد مثل منصور"
اسامه:"طيب اهدى وروق ولا تعصب خلني بشغلي وابي منك تجاوبني بكل شئ وبصدق لاني احاول اوصل لبراءة منصور بشتى الطرق"
خالد:"ابشر بس افهم وش التهمه اللي موجهه لمنصور"
اسامه:"التهمه كبيره لان الثلاثه اللي ماسكينهم كلهم قايليين ان منصور هو المروج الكبير حقهم وهو اللي يعرف المخابئ السريه وهو الكل بالكل"
خالد:"مستحيل...منصور مهوب راعي هالحركات...شلون بالله صدقتوهم وما عندهم أي دليل يثبت هالشئ"
اسامه:"المشكله الثلاثه نفس الكلام اللي يقولنه والغريب ان كلهم يقولون ان اسمه خالد"
خالد:"شلون؟؟؟"
اسامه:"طبعا انصدموا يوم عرفوا انه منصور مهوب خالد وقالوا ان هالاسم يمكن تمويه لاسمه وما يبي يعلم باسمه الحقيقي"
خالد:"مستحيل..اسامه مستحيل وش اللي يخربطون فيه"
اسامه:"قلنا هد اعصابك"
خالد:"شلون تبيني اهدي اعصابي واشوف منصور مغمى عليه والاتهامات اللي مالها اساس من الصحه"
اسامه:"طيب تعرف واحد اسمه عادل علي"
خالد:"الاسم مر عليّ بس وين مدري"
اسامه:"لازم تتذكر"
خالد:"ليش له يد بهالموضوع؟؟؟"
اسامه:"تذكر زين يمكن ماتعرفه هو شخصيا بس تعرف ولد عمه على ما اعتقد ويمكن اسمه لؤي"
خالد:"اييييييييييييي تذكرته.. هالخايس وش فيه؟؟"
اسامه:"كويس؟؟وش اسمه وبالكامل ووين عايش؟؟وليش خايس؟؟وش اللي بينكم؟؟"
خالد:"لالالالالالا السالفه كبيره؟؟"
اسامه:"مالي خلق لتحقيقك لازم تجاوبني وشغلي بعد العشا يعتمد على اجوبتك؟"
خالد:"اوكي انت صاير تخوفني"
خالد:" عادل حصل بيني وبينه مواقف سخيفه.. ولولا اصرارك اني اعلمك كان ما قلت لك ولا شئ..وبما ان الموضوع فيه منصور باقولك كل شئ...
وحكى له كل شئ صار بينهم وقال عن مشكلة لمياء معاه...
اسامه:"بالضبط هذا اللي باوصله..
خالد:"فهمني طيب وش فيه؟ وش دخل عادل بالسالفه؟؟"
اسامه:" اوكي باقولك معلومه بسيطه والباقي عقب ما اخلص من القضيه لاني ما يحق لي اعطاء أي معلومه لاي احد مهمن كان"
خالد:"قول طمني خلني ارتاح على منصور"
اسامه:"منصور باذن الله برائته قريبه؟؟"
خالد:"شلون؟؟كيف؟؟متى؟؟ اقصد وش دخل ذا بذا"
اسامه:"كلها كم يوم وبيطلع منصور براءة"
خالد:"طيب وش دخلها بعادل والله انك تحوس بالراس؟؟"
اسامه:"اوكي..انت لحوح وعشاني واثق بأمانتك باقولك الزبده من السالفه"
خالد:"يالله ريحني؟؟"
اسامه:"خالد العملية اللي صارت المقصود الوحيد فيها انت؟؟"
خالد مهوب مستوعب:"ها!! شلون؟؟ما فهمت"
اسامه:"اوكي عملية الترويج اللي عند بيتكم المقصود انهم يمسكون خالد موب منصور وان خالد يتهم بقضية مخدرات ويقعد بالسجن واذا ما في أي دليل على برائتك تقتل لانك مروج والمروج مفسد في الارض"
خالد:"انت وش قاعد تقول؟؟يعني منصور اللي اكلها بدالي بس شلون؟؟وليش؟؟ ومنصور؟؟ ما فهمت"
اسامه:"عادل هو اللي دبر الموضوع وواضح انه حاقد عليك للاخير وهو اللي بيورطك مع عصابته بس العصابه يحسبون منصور خالد وصار كل شئ لمنصور موب لخالد ولولا رحمة الله وخلانا نمسك الثلاثه كان الحين بعد يومين يصدر الحكم بمنصور"
خالد صدع راسه من كلام اسامه وآخر شئ توقعه ان منصور الحبيب الهادي يصير فيه كل شئ وحمد ربه مليون مره على هالعناية والعدل من ربه.. ورجعت له حالة الاكتئاب والصداع اللي كان فيه ايام حادثة لؤي واللحين سالفة منصور بعد زااااااد الصداع اضعاف اضعاف....
اسامه:"خالد وش فيك؟؟"
خالد:"البندول بالثلاجه جيب اربع بسرعه؟؟"
اسامه بغى يمنعه بس شاف وجهه شلون انقلب وبسرعه على المطبخ راح يجيب البندول وكاسة مويه..
اسامه:"ما توقعت الصدمه تكون كبيره واعذرني بس حسيت انك لازم تعرف"
خالد مهدود وتعبان واضطر انه ينسدح لانه ما يتحمل الصدمات:" لا مشكور بس انا بارتاح الصداع له يوميين معاي"
اسامه:"طيب انادي لك احد لاني مضطر اخرج بسبب الاجتماع لهالقضية"
خالد:"لا مشكور اذا ابغى احد ادق عليه ورح لاتتاخر على شغلك"
اسامه ما كان وده يترك خالد بس مضطر انه يخرج عنده اهم اجتماع بالقضية والمعلومات الي قالها صالح قلبت القضية فوق تحت واهمها براءة منصور.....
خالد يبي يستوعب السالفه مهوب قادر اللحين بسبب هوشه بسيطه يحول السالفه لحقد فضيع ويبيه ينقتل..اعوذ بالله شلون بعض العيال يفكرون ما براسهم الا القتل..والمسكين اللي تورط بها هو منصور..هو اللي جا عليه الرصاص واتهم انه مروج وكان من المفترض انه ينقص....
زااااااااد الصداع اللي بخالد كل ما يتذكر الموت..وموب أي موت الموت الغلط او الموت الغير مقصود.. هذا لؤي ما كان يقصد انه يشتت عائلته ويقتل امه بس لعب ومغامرة شباب دمرت عائلته وهذا منصور بسبب مشكله بالكلام بغى يروح فيها قصاص..استغفر الله.. رحمة الله فوق كل شئ وكل واحد بيموت بيومه....
خرج خالد من البيت حاس انه مكتوم مرررررررررررره وما يبي يقعد بالبيت لان كل ركن فيه يذكره بايام الكآبة اللي عاش فيها فترة وفاة صديقه وكانت اسوء فتره مرت عليه بحياته.....
طلع برى يتمشى بهالشوارع ويشوف الناس الرايحه والجايه...ويتذكر منصور الرجل المثابر الطموح بهالعائلة الواثق من نفسه لدرجة الجنون..كان خاطب أي كان خاطب ويتمنى انه يتزوج عشان يجيب عيال ويقهرني فيهم..تذكر كلمة منصور يوم يتناقر معاه...
منصور:شف يا خالد انا عيالي بيقولون لك عم قبل ما تجيب عيالك واذا انا الصغير سبقت لازم تناديني عم..بعد انا صار عندي عيال وانت عزابي...
ابتسم خالد على روح منصور المرحه وتمنى انه ما عرف المستشفيات وما عرف عادل وتندم انه تناقر معاه واتهاوش معاه..لانه لولا قدر الله وصار اللي صار كان انهار واتعقد من الحياةولا عاش مستانس بحياته....
راح خالد بافكاره بعيد يوم كانوا صغار ويوم كبروا..ابوه وامه وحبهم الكبيير لمنصور الولد المطيع.. صادقت لؤي الطايش ابوي بغى يطردني من البيت بسببه بس لؤي انسان حبوب وقلبه طيب قدرت خلال سنه اعدل كل الصفات الشينه فيه ما عدا التهور..ابوي حب لؤي وحس انه توأم روحي.. منصور كان يعرف ادق التفاصيل بحياتي مع لؤي..وكيف اني اثرت عليه..كان الوحيد منصور هو اللي يقول لا تترك هالولد عسى ربي يهديه على يدك...كانت نظرته لفوق ولاعلى ما كان يحب يفرط بالصديق لو ما كان... قعد منصور مع لؤي وتعرفوا على بعض واتفقوا على المقابلات الاسبوعيه وكانت الجلسة المهمه اللي بتكون عن تهور لؤي وكان منصور متحمس لها...صاراللي صار وتوفى لؤي...عسى الله يغفر له..
وقف عند صندوق تبرعات وتبرع للؤي وتذكر ان الميت الواحد لازم يدعي له ويتصدق عنه لانه محتاج أي فعل خيري....
قرر خالد انه يرجع البيت بعد ما اتعدل راسه ولو انه يعرف انه ما يخف من الصداع الين يسمع ان منصور خرج وهو بخير وطلع براءة....
توجه خالد بسيارته للبيت وقطع عليه تفكيره صوت الجوال وكان المتصل لؤي...
خالد ناظر بالاسم ثم انتبه ورد:"نعم؟؟"
لمياء بعد تفكير عميق وبعد محاولات من عيوش رضت تتصل وتكلمه وتقوله عن وفاة ابوها.. الود ودها انها تعتذر له بس ما تدري تقدر والا لا....
لمياء:"السلام عليكم؟؟"
خالد:"وعليكم السلام..نعم؟"
لمياء:"انا لمياء؟؟"
خالد بانفعال وبلهجة استهتار:"ادري انك لمياء؟؟وش تبين من القاتل السفاح؟؟ وش تبين من اللي خرج بواسطه؟؟وش تبين من المجرم اللي ما عنده أي رحمه"
لمياء كانت مصدومه من خالد وما توقعت هذا رده وكل ما يتكلم يزيدها الم وجروح وتبي تبررموقفها او تعتذر او تقوله أي شئ بس ما قدرت:"خالد انت فاهم غلط"
خالد:"أي غلط..الواحد لاسوى معروف تكون هذي جزاته.. اللحين طلعتيني مجرم وسفاح وجاي اصلح غلطتي..وتجين انتي وولد عمك وتسوون فلم قدامي ونهايتها تبون تقتلوني..صدق ناس ما ذاقت خير.. ترى سكوتي عشان اثنيين هم لؤي وعمي سعد..والا لو علي لانهيتكم انتي وولد عمك بس الشاطر اللي يضحك بالاخير وولد عمك اشبعي منه اللحين لانه يوميين وبيكون هو بالسجن موب انا"
لمياء انصدمت من كل كلمه قالها خالد وما تعرف وش ترد..ماهي فاهمه أي شئ بس حست ان السالفه اكبر من أي سالفه صارت لها وجت تبي تتكلم:"خالد انا"
خالد:"أي على فكره ترى الحساب اللي بالبنك اللي كنتي تحسبينه ديّه وتكفير عن قتل اخوك وامك هو وعد بيني وبين لؤي ان صار له أي شئ اعطي هالفلوس لكم..بس لا تسأليني من وين لاني ما راح اقولك اني انا ولؤي جمعناها"
لمياء حست بالاهانه وانها تبي تزيد لو طولت مع خالد وحست بالذل وهو يكلمها عن الفلوس وانصدمت انه عرف بتفكيرها وجت تبي تسكر بس تحاملت على روحها وقالت
:خالد انا متصله عشان اقولك ابوي توفى الله يرحمه واليوم الثالث للعزا.."
وقفلت الخط...
خالد تجمع براسه كل شئ شين وصددددددددع راسه على الاخر ورجعت له النغزات اللي بظهره؟؟ حس بروحه وهو يكلم لمياء انه فرغ شحنات الغضب اللي بداخله بس اخر خبر صعقه.. ما يدري وش بيسوي....
ركن السياره على جنب لانه يعرف لو ساق بهالوقت وش بيصير له....
**********************
تحركت جوري وصارت تمشي شوي وتتسند بالاشياء وغاده وعهود يضحكون عليها ويتطنزون..
غاده:شوي شوي يا جده لا يصير برجلك شئ مهوب زين
جوري:طيب يالنجسه اوريك والله انكم ما تستحون...
عهود:واخيرا عصبت جوري ياخي دمك بااااااااارد الله يعين اللي بياخذك(وتغمز لها)
غاده:أي والله يا قلبي على اللي بياخذك..
جوري :يا السوستيين جايين تسلوني والا تنكدون عليّ...
عهود:اها يعني بعض الناس صارت سوالفهم تضيق الصدر..
جوري:قسم بالله ان يبيلكم تكفيخ..
غاده:ياعمري يالوهانيين حتى بالمزح ما تبيني نطريه...
جوري صرخت:فيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييصل..
غاده وعهود ارتبكوا..فيصل يجي ما عليه منهم...
غاده:هي انتي يالخبله..والله فيصل يجي...
عهود:ولا يمكن يجيب معاه بدر...
جوري:تستاهلون...(وصرخت مره ثانيه) :فييييييييصل تعال بسرعه...
عهود بسرعه لبست جلالها ورمت على غاده جلال ولبسوه الثنتيين وراحوا عند جوري...
غاده:وش فيك علينا...
جوري:انا وش فيني عليكم والا انتو يالسوستيين تطلعون فوق وتتامرون عليّ وانا الضحيه كالعاده..
عهود:احد قالك تصيرين تعبانه..
جوري:ياربي وش هالتناحه..انا اللي سويت عمري تعبانه والله انكم سخيفات...
غاده:ايوه هذا اللي نبيه بدى المفعول..جوري بدت تعصب...
جوري:غاده ترى ما يصير لك شئ طيب...
غاده:أي صح على طاري التعب هو سلطان شالك والا بس فزع الفارس المغوار ورمى الشماغ...
عهود تتكلم كانها عشقانه:يا عمري رمى الشماغ على محبوبته خوفا من ان احد يراها..وين قيس وليلى عنكم..
جوري صرخت:فيييييييييييييييييييييصصصصصصصصصصل تعال بسرعه....
عهود :والله يا هالمهبل..تبين رجلك تنعدم مره ثانيه عقب الحركه اللي سووها...
غاده:صراحه خطييييييرييييين يبون يونسون وحنا ما عطيناهم وجه...
جوري:يستاهلون خلهم يقعدون عيب اللي سووه...
غاده:يا خيه انتي عندك عيال عمك وشبعانه منهم اما انا ما عندي احد خليني استانس ولا تحرمينا منهم....
جوري:لا يا شيخه...
عهود:أي يا قلبي وش قالك سلطان بعد ما قال بسم الله على جوري..
جوري:عهود اليوم منتي راضيه تعديه على خير...
عهود:يا خيه ودي اتعلم منك الحب واشوف شلون اجذب الطرف الاخر(وتغمز لغاده)
غاد ماتت من الضحك وفهمت انها تقصد سلمان:أي ياعمري جوري علمينا..
جوري:بنات بلا غثا تكفون والله ضايق خلقي....
عهود:طيب بس حكينا وش سويتي مع سلطان...
جوري ودها تسولف مع احد وودها تحكي اللي صار بس ما عندها أي احد وتخاف احد يفهمها غلط:وتوعدوني انكم ما تبلشوني ولا تغثوني ترى والله اني زعوله...
عهود+غاده:نوعدك يا حجه...
جوري:حجت مين..
عهود:انتي بس سولفي تراك من طحتي وانتي بس سوالفك متى اتعالج؟وما ابي اروح المدرسه كذا. وما ادري متى اذاكر؟؟احسك طفشاااااااااانه وتبين الوناسه...
جوري تعرف ان عهود جابتها على الجرح وعرفت وش اللي فيها بس اكيد ماهي عارفه ان الاكبر من كذا خروج منصور وقرارها اللي اتخذته بالوقت الغير مناسب واللي ما يعرف عنه الا غاده...
جوري:من ناحية طفشانه فأنا واصله معاي للإتش وطاقه من الملل
غاده:عذرا على المقاطعه بس ممكن افهم وشي للإتش
جوري:هذي اقصى علامات الغضب
غاده:ابعدنا الله واياك عن الغضب..
جوري:بارك الله فيتش
عهود:طفشتوني انتو الاثنيين يالله جوري سولفي لي...
جوري:مره ودك...
عهود:فوق ما تتصورين....
جوري:ابد طلعت ابي اكلم ابوي وشكلي تاخرت على ابوي وراح لمجلس الرجال التفت يمين وشمال ما لقيت احد وجيت بارجع والا يدخل واحد من الباب ومن الفجعه تنحت وانتبهت انه سلطان وبسرعه بارجع وتلتوي رجلي بقوه لاني على الدرج..وجا هو بيساعدني ومفتشل موب عارف شلون يجي وانا كل ما جا زدت صياح ما ابيه يجيني...
غاده:خبله اللحين لو خليتيه يساعدكِ ويصير الفارس الشهم وتصيرون مسلسل...
جوري:أي تقولين كذا لانك برى الموقف والله لو مكاني لاصارختي....
عهود:والله انكم عربجيات اللحين انا داخله جو بالروخانسيه ومتحمسه مع السالفه وجاين انتو تتضاربون من جد ما عندكم سالفه ...كملي يا جوري ولا تردين على غاده....
غاده:الله ياللي داخله جو..اقول طسي بالسعوديه انسي المسلسلات اللي ودك فيها...
جوري:ليش ما في...كثير تصير بس موب مثل المسلسلات..بس فيه ناس تتزوج عن طريق الحب..
عهود بحماس مبالغ:الللللللللللللللللللله...وين الناس هذولي ابي اتعرف عليهم..
جوري:ههههه..الله يالعقل...
عهود:لا تضيعيين السالفه كملي....
جوري:ههههه..اوكي بس يوم شافني ارجع على ورى وما ابي وأأشر براسي انه لا يجي عرف هو وعطاني شماغه عشان اغطي فيه رجلي...
غاده حاطه يدينها على خدها:اللـــــــــــــه..وناسه كملي..
جوري:بس..وجع وش ذا...
عهود:ودي اصير مثلك استحي بس عجزت شوفي شلون خدودك صايره طماط...
جوري:ههههههههههههه
غاده:تصدقين جوري انك حلوه...
جوري:اسم الله عليك اول يوم تشوفيني....
غاده:لا بس وانتي تحكين تأملت فيك وولاحظت ملامحك ماشاء الله مره ناعمه وحلوه...
عهود:ياربي شوفي شلون خدودها..هذا واحنا بنات عمك اجل لو خطيبك وش تسويين...
جوري:اموت..
غاده+عهود:هههههههههههههه
عهود:عاد تصدقون لاننا قرايب ومتعوديين على بعض ما نشوف الحلى اللي فينا...
غاده:أي عاد انتي صدقتي انك حلوه...
عهود:والله اني اهبل...
جوري:عاد الا عهود محد يتكلم عن عيونها..تصدقين فيصل يقول ما انسى عيون عهود تقل فناجيل..
عهود:يقاله اللحين يمدحني...
غاده:عيال وش تبين منهم؟يقول عيونها واسعه تهبل...
جوري:على قولك عيال...
عهود:والله هالقعده فاتت على خلود خلها تستاهل مغير مقعده عند ليلى...
غاده:احسها ما ترتاح هنا...
عهود:لا موب مسألة ما ترتاح بس خلود مره ما تنسى وتحاول تأقلم نفسها على طول مع الناس..بالعكس تحب تعقد الامور وتجلس وحيده ولا تدخل بالناس حتى لو اهلها...
جوري:لا والله ما يصير....
عهود:ترى اللحين يقالها احسن من دايم..الحمدلله احسها صارت افضل والظاهر شبكت معاكي
خط( وتناظر جوري)
جوري:أي يا حبيلها....
غاده:وانا يا حول محد يمدحني ولا يتفداني....
عهود:والله اول مره اعرف ان لي بنت عمه بهالصوره..كنت اظنك ثقيلة دم...
غاده:حتى انا
جوري:ههههههههههههه...الله من الزين يقالكم تمدحون بعضكم...
عهود:صدق عمري ما دخلت معاها هالدخله....
غاده:صراحه احلى سفره واحلى قعده واحلى وش اقول بس..من جد مستااااااااانسه وما ابي ارجع..
عهود:اصلا ابوي كلم عمتي بس تروحين تختبرين وتجون ونقعد مع بعض...
جوري:اللللللللللللللللللللللله انواع الوناسه....
غاده:أي والله انواع الفللللللللللللللله....
عهود:جو الحريم والرجال تعالوا نسألهم عن بيتنا....
تسندت جوري على غاده وراحوا مع عهود عند الحريم وسولفوا مع بعض..والاكيد تدخل بدر وفيصل بالسالفه وقعدوا معاهم....
اما خالد نادى ابوه وراحوا للمجلس وقاله عن كل شئ..وقرروا اشياء كثيره بهالجلسه...



خلود:طااااااااااايره من الوناسه....
ليلى:اجل انا وش اقول ميته ميته من الوناسه....
خلود:يالله من يصدق اني بانام عندك لي كم وانا اشحت ابوي على النومه والحمدلله تحققت...
ليلى:اخاف عشان بعض الناس...
خلود:يالله انتي بس...انتي اغلى من أي احد..وبعدين وش فيها لو ضربت عصفورين بحجر...
ليلى:أي اعترفي اطلعي على حقيقتك صداقتك لي مصلحه...
خلود:لو ما اعرفك كان زاعلتك ولا كلمتك.....
ليلى:ولو ما اعرف ان قلبك طيب كان ما قلت اللي قلته.....
خلود:المهم ترى ما باقي الا اسبوع ولازم نذاكر....
ليلى:أي والله انتي الصادقه...اللحين خلصنا البلوتين الجغرافيا والتاريخ..ومواد العربي كلها النص..
خلود:والله لو اني معاكي كان ما ذاكرت....
ليلى:معلي منك غصبا عنك تذاكرين.....
ودق باب غرفة ليلى....
ليلى:باروح افتح الباب اكيد حبيب القلب..البسي الجلال....
رمت خلود على ليلى المخده ولبست الجلال بسرعه متوعدها يوميا يجي عندهم ويشوف وش يذاكرون....
سلمان:السلااااااام عليكم....
خلود بحيا:وعليكم السلام....
سلمان:اخبارك؟؟
خلود:تمام بخير دامي عند ليلى...
سلمان:لا ترانا نغار بس عشان ليلى...
ليلى:والله وش لك دخل صحبات وبنات خال ونموت ببعض....
سلمان:بسم الله عليّ منك حريم وينخاف منكم.....
خلود ميته من الحيا وميته من الوناسه اخيرا صار بيننا كلام...ولا بعد تقعد معنا آخر شئ تتوقعه وتعلق بسلمان زياااااااااده....
سلمان قعد على طرف السرير وكانت خلود قاعده على كرسي ورى السرير بس خافت اول مره يسويها العاده بس يطل ويخرج والا يرمي كم كلمه ويخرج اما انه يقعد اول مره تصير..وارتبكت مره خلود وحست بروحها بتخرج من الخوف....
سلمان:وش رايكم تتركون المذاكره ونخرج المطعم نتعشى...
خلود لا شعوريا وبصوت عالي:لا
سلمان:اسم الله عليّ...بشويش مو غصب هو بس اقتراح...
ليلى:ليش خلود والله انك بايخه خلينا نستانس ونطلع برى ونغير جو....
خلود حاسه بخوف..اكيد ابوها ما يرضى ولا امها يالله سمحوا لها تروح عند بيت خالتها بعد تخرج معاهم وبنفس الوقت امنيتها تروح المطعم ومع سلمان يعني اكيد بتسانس....
خلود:لا ما اقدر...
ليلى:وشو اللي ما تقدرين...
سلمان:اوكي براحتكم بس انا ودي انكم تغيروا جو بدل المذاكره اربع وعشرين ساعه..انا بغرفتي اذا تبون قولوا لي وترى محد بالبيت....
ليلى:لا ان شاء الله بنروح..
وسلمان وده يقول آمين بس موب قدام خلود.....
خرج سلمان والتفت ليلى على خلود وقبل ما تتكلم قالت خلود:مستحيـــــــــــــــل...
ليلى:والله ما فيها شئ دامهم سمحوا لك تنامين اكيد الاشياء الثانيه عادي...
خلود:ليلى ترى احنا خوالك موب عمانك..عمانك فري وعادي بس احنا لا.. والله لو يدري عني خالد والا ابوي والله يذبحني..حتى سوالف مع سلمان احسي مصختها...
ليلى:وشو اللي مصختيها والله ما قلتوا شئ كلها سلام وعليكم وكيفكم تمام...وش هالتعقيد؟؟
خلود:موب مسألة تعقيد بس انا ما تعودت على كذا....
ليلى:خلود انتي ما سويتي شئ حرام وبعدين انا موجوده ومحد بالبيت بس نطلع وجبه خفيفه ونرجع والله فله تعالي اوريك المطعم ونتفرج على اشياء كثيره والله فللللللللللللللللله....
خلود مشكلتها تتأثر بليلى بسرعه:ما ادري يا ليلى بس خايفه....
ليلى:خايفه من وشو؟؟انتي ما سويتي شئ حرام يالله بس تجهزي وانا باروح اكلم سلمان...
خلود:لا ليلى...
ليلى تركتها وراحت كلمت سلمان....سلمان اللي ما ستوعب اللي تقوله ليلى ومن الوناسه شالها فوق ودار فيها شوي ونزلها وبسرعه راح لبس احلى بنطلون جنز وبلوزه بيج روووووعه....
خلود وليلى بسرعه لبسوا عبيهم بس ليلى عطت خلود نقاب وعلى قولتها عشان تشوفين كل شئ.. خلود مطيعه وما ردتها ولبست مثلها وخرجوا المطعم....
***********************
منصور صحى من الغيبوبة اللي فيها وكان تعبان حيل..رمية الرصاص كانت قريبة من المخ التفت حواليه كل شئ غريب ولايدري هو فين..ظلام دامس وغرفة كئيبة اصوات مؤشرات بكل مكان اجهزه غريبه..ناظر حواليه والا هو مرقد بسرير والابر بكل مكان وفيه جهاز يؤشر وله صوت مرتفع شوي ازعجه هالصوت..حاول يتسند ويقعد بس عجز..رجع راسه على السرير بعد محاولات فاشله منه انه يقوم..ضغط على زر جمبه وانتظر ما لقى شئ...حاول يحرك ايدينه بس لقى صعوبه بكل حركه يسويها....
الممرضه دخلت على منصور:لا ما يصير لازم ما تتحرك..
منصور:اللحين انا وين..
الممرضه:انت منوم عندنا بالمسشتفى والحمدلله على السلامه...
منصور بصعوبه:الله يسلمك..
الممرضه:انت لازم تكون مرتاح..كل شئ سليم والحمدلله بس باقي تفوق من الغيبوبه والحمدلله قمت وما فيك شئ بس يلزمك الراحه....
منصور:وانا من متى وانا بغيبوبه...
الممرضه:يعني يمكن لك اسبوعيين...
منصور:اسبوعين!!!
الممرضه:ايه والحمدلله بخير وما فيك الا العافيه....
منصور:يعني اخرج الحين...
الممرضه خايفه تقوله انك محتجز يمكن يصير فيه شئ بس حاولت اختلاق اعذار واهيه عشان يقتنع بهالعذر....
الممرضه:لا المفروض ان الواحد اذا فاق من الغيبوبه يقعد اقل شئ شهر..عشان نتاكد من سلامتك وعشان ما ترجع لك الغيبوبه...
منصور:شهر كثير يا سستر..
الممرضه:انت لازم ما تتكلم كثير تراه يضر بصحتك لازم تكون مرتاح عشان ما يصير فيك أي شئ..
منصور:طيب ابي اعرف ليش انا هنا؟وكيف؟ومين انا؟وش السالفه...
الممرضه حست بمنصور انه بعده ما فاق بالكامل من الغيبوبه وحست انه لازم تقوله لانها افضل طرق العلاج للمريض...
الممرضه:انت منصور..وانت عندنا هنا بالمستشفى لك اسبوعين بغيبوبه تامه..والحمدلله قمت بالسلامه وما فيك أي شئ واهلك ينتظرونك ويسألون عنك..واحمد ربك واشكره على العافيه..
منصور:الحمدلله...
وراااااح بنومه عميقه عقب تعب قوي جاي عليه.....
الممرضه بسرعه راحت لغرفة الممرضات...
مي:وش فيكي مستانسه...
سعاد:قولي دوم مهو يوم..اكلتي البنت...ها حنان اخبار اول مريض مع اول يوم مداومه...
حنان:حاسه بخوف من عملي..مدري ليش حاسه اني كنت ما انتبه لكثرة الرجال..مدري كل شئ حاسه انه صعب...
سعاد:افا يا حنان انتي اللي تقولين كذا..الحمدلله حجابنا كويس وما فيه شئ وما نتكلم مع الرجال الا اذا اضطرينا وبعدين لمتى هالجهل والتخلف ويبقون الحريم يكشفون الرجال عليهم..موب ذا كلامك يا حنان...
حنان:ما قلت شئ مخالف بس انا موب حنان الاولى..صايره اخاف بشكل موب طبيعي....
مي:لا صدقيني السالفه فيها إنّ...
حنان:تبوني اريحكم ولاني انا بارتاح....
سعاد+مي:أيه...
حنان:اول مريض هو ولد خالتي....
سعاد بصوت عالي:ههههههههههههههه
حنان:وش فيك؟قلت شئ غلط...
سعاد عجزت تمسك نفسها من الضحك.....
مي:بتموت علينا..وش فيك خليها تكمل اللي عندها....
سعاد:اقول البنت لها فتره متغيره علينا وقالب وضعها فوق تحت اثر ولد الخاله بالقلب.. يا بنت ليش ما قلتي لنا من اول كان نساعدك بالعمليه مثل فوزيه اللي قبلك وزوجناك مثلها....
حنان:ارتاحي تراه اصغر مني وما افكر فيه...
سعاد:اجل!! وش السالفه....
حنان:عشان ما تستعجلين اصبري خليني اكمل...
سعاد:وانا اسمع....
حنان:اوكي يوم خرجت من هنا واتفاجأت بعد كم اسبوع ان ولد خالتي مريض تعبان وبغيبوبه واتمنيت اكون موجوده عشان اساعده لان مساعدة القريب غير عن كل المرضى... وما قدرت لاني مريت بظروف صعبه
مي:باعرف وش هالظروف الصعبه....
حنان ناظرت مي بلا اهتمام وكملت:واليوم يوم جيت لقيته فاق من الغيبوبه وما فيه الا العافيه بس باقي اكمل فحوصات اوليه عليه....وحسيت بشئ غريب لان امنيتي تحققت واشرفت على مريضنا حسيت براااااااحه بانجاز بحياتي....
سعاد:اللحين كل المرضى راحوا على جنب وعشانه قريبك صار شئ ثاني وحسيتي بانجاز..تصدقين ما عندك سالفه....
مي:اجل بتمرضين اهلك عشان تحسين بانجاز....
حنان:تصدقون ان عندكم نسبة غباء ويبي لها تعديل..صدق وش فهمكم بسوالف المشاعر...
سعاد:لالالالالالا دام فيها مشاعر سولفي علينا....
حنان:بس عشان ابيّن وجهة نظري مش كرمالكم...
مي:شكلك تاثرتي بالدكتور مصطفى كرمالك وكرمال اهلك....
حنان:ولو نحنا بنتعلم الكلمات الرايقه...المهم لاتقاطعوني.. انا اشرفت على مريض قبله بس بنت وهالمره ولد..ما ادري شعوري لما اشرف على احد يكون حنيه ورقه على المريض بشكل جنوني ويوم صار بقرايبي حسيت بروحي بنتفجر من كثر ما افكر بهالمريض...
سعاد:والله طلعتي مصيبه..بس هالشعور ما ينفع والا نسيتي الدورات اللي كل شوي آخذينها شعورك الحنوني القوي بيخليك تتعلقين بالمريض واذا حصل مكروه للمريض انتي اللي بتضررين ويمكن تتصرفي بشكل غلط اذا غلبتك الحنيه الزايده والا انا غلطانه.....
مي:حريم ما عندنا الا القلب شغال..الله يعطينا من قوة الرجال لو شوي....
حنان:سعاد والله معلومات قيمه وغفلت عنها...بس ترى يا مي ما صار فيه رجال اللحين.. بالعكس فيه حرمه عن عشر رجال...
مي:الله كريم....
سعاد:ما قلت لك.......
حنان:وشو؟؟؟
سعاد:كم تعطيني؟؟؟جايبيين لك بشاره تسوى ملايين...
حنان:لهالدرجه...اممممممم اتوقع عرسان....
سعاد:برافو عليكي..وش دراك يالنسره...
حنان:اعرف باللي تفكرون فيه..بس يالله بسرعه قولوا لي من المعاريس.....
مي اخذت الشاهي وقعدت على مكتبها:لو اقولك ما تصدقين.....
حنان:يالله تعرفون ترفعون الضغط بسرعه تكلموا.........
سعاد:بصراحه الفضل لله ثم لك..يعني اول كنّا ما نهتم بالحجاب والله وفقنا بصحبتك واقتدينا بك والعرسان على طول جو.......
حنان:انتو اللي ماشاء الله عليكم كان عندكم قابليه كبيره للتاثر للخير.......
مي:المهم ترى انا مره متحمسه للسالفه تخيلي انا من خطبني...يسعده ربي...
حنان:ياربي ميــــــــــن؟؟؟
مي:شوي شوي...خليني اتكلم براااحه عشان تتداخل سالفتي مع مشاعري........
حنان:خوذي راحتك.......
مي:انا كنت مشرفه على مريض وكنت كالعاده ممارسه شغلي بس كان يراقبني بشكل جنوني وكان بس يسألني..اول شئ كان محطم للغايه ما يبي يكلم احد وما يبي احد...وانا كنت اقوم بعملي اللي احمد ربي اني اتوظفت فيه(سعاد وحنان يضحكون عليها),, السالفه ان مشكوك ان فيه سرطان وبعد الفحص واللف والدوران طلع خطأ طبي وما طلع فيه أي شئ وبحكم اني خرجته من الحاله الكئيبه اللي فيه طبعا سرقت كلامك يا حنان..احتسب الاجر وما تدري يمكن خير لك والى الان ما خرجت الفحوصات النهائيه...واول ما خرج تقدم لي رسميا........وملكتنا الاسبوع الجاي...
حنان:يالله الف مبروك يا مي والله تستحقين كل خير... بس لايكون يسيطر عليك وما يخليك تشتغلين.....
مي:لا هو اللي قالي انا مشغول مره واذا بتبقين بشغلك على راحتك......
حنان:يا سبحان الله شفتي شلون شغل ووظيفه ورجل عنده نعمه وصحبات حلويين مثلنا...
مي:الحمدلله الف شكر..من كان يتوقع مصير ممرضه الزواج.....
حنان:والله انتي المكبره السالفه موب كل الناس معترضه بس ما زالت النظره القاصره للطب... (والتفتت على سعاد اللي راااااااحت فيها من التفكير)..خليكي معنا بالسالفه ولا تروحيين بعيد ملحقه على حبيب القلب...يالله وش سالفة مريضك انتي بعد.....
سعاد:أي مريض يا عمري انا دكتور اللي اخذني........
حنان:لا عاد هذي قويه..من سعيد الحظ؟؟من الدكتور ذا لا يكون مصطفى اخبرك طايحه عند اللبنايين...
سعاد:لا عاد احسهم موب رجاجيل.......
حنان:قويه مهوب رجاجيل...لا احس مصطفى غير.....
سعاد:تراه يموت فيكي ووده انك تعطينه وجه.............
حنان تقلد سعاد:لا احسه موب رجال....
سعاد:طيب يالدبه اجل منب قايلت لك منهو الدكتور.......
حنان:لا عاد ما اتحمل انا ابي السالفه مع وصف المشاعر
مي:اوريك تتطنزين عليّ....
سعاد+حنان:ههههههههههههههههههه
سعاد:أي يا عمري تخيلي ان الدكتور عبدالعزيز بلحمه وشحمه خاطبني.....
حنان اتفاجأت صدق:لحظه معليش عيدي.....
سعاد:اقولك الدكتو عبدالعزيز بزاااااااااته......
حنان تتكلم سوداني:بزاته عبدالعزيز خاطبكي..ازاي؟؟
سعاد:اقولك عبدالعزيز بكبره الى الان ما استوعبت السالفه......عاد تدرين وش قال؟؟؟
حنان:ياويلي وش قال؟؟؟؟؟؟
سعاد:قال انا اعشق الطب وكل شئ يتعلق بالطب وتمنيت زوجتي طبيبه او ممرضه وانتي عقب ما اتحجبتي زين واتعدلت علاقتك مع الرجال قلت ما في غير سعاد...
مي:نصا حافظته ميه بالميه....
حنان:واااااااااو يا سعدك يا سعاد من جد اخذتي الرجل المثالي.....
مي:لا يكون عينك عليه......
حنان:لالالالالالا مو لهالدرجه بس كنت دايم افكر منهي زوجته سعيدة الحظ...صراحه تعامله الراااقي يخلي الواحد غصب يحترمه......
سعاد:صراحه انا ميته من الحيا وحاسه بروحي اطير وما اتوقعت الدكتور عبدالعزيز يناظرنا او يفكر فينا....قسم بالله احس اني باموت من الفرح......
حنان:لا تكفين انا ما اتحمل اشوفك ميته.....
سعاد:اسم الله عليّ...عشان تاخذين عبدالعزيز....
حنان:الله يالدنيا صار عبدالعزيز حاف ما في قبلها دكتور والا من اللحين القوايه.....
سعاد:اسم الله عليه باحترمه ومنب قاويته واللي يبيه انا حاضره..........
حنان:يا عمري على صديقاتي كل وحده راحت بجهه وانا بقيت عزابيه بس تستاهلون خلكم تجربون الزواج اللي ذبحتوني فيه واشوفكم تهنوني على حياة العزوبيه اللي انا فيها.....
مي:مصيرك لنا وبتشوفين.....
حنان:فال الله ولا فالك..انا ما اتحمل اعيش مع رجال..ولا احب احد يتسلط عليّ او يفرض عليّ كلامه او اني اصير بحكم الخادمه عنده.......
سعاد:لالالالالالالالالا حنان اسمحي لي بهذي خطيتي...انتي ليش تعتبرين خدمة الزوج خدمه وانك بنظره خادمه....لا مثل ما هو ملزوم انه يصرف عليك ويأمنلك بيت انتي وعيالك بعد انتي ملزومه انك تخدميه.....بعدين ليش نظرتك للزواج كذا...الزواج سكن وموده ورحمه..وتآلف بين الزوجيين.. ومثل ما يقولون التعرف على الطرف الاخر وثقافته وتفكيره والا لا يا مي.....
مي:افا عليك زوجة الدكتور عبدالعزيز تقول كلام خطا....
حنان:عموما الله يوفقكم وتستانسون كبر هالمستشفى...
سعاد:مالت عليك لا تدعين اجل اذا هذا دعائك........
حنان:من جد فرحت لكم من قلبي الله يسعدكم.....وان شاء الله يارب السنه الجاييه كلكم جايبيين ولد وما تصير سالفتكم الا العيال يطفشون والعيال ما دري وش يبيلهم......
سعاد+مي:هههههههههههههههههههههه
سعاد:ياربي عليكي وحشتينا يالدبه ووحشتنا سوالفك لا عاد تاخذين اجازه ترى نستانس بالشغل لا صرنا رباعه على قولت الاماراتيين
حنان:وشي رباعه؟؟
سعاد:مدري بس شكلها مع بعض يعني مثل ربع عندنا.....
حنان:والله مدري وين بتوديكم هالقصص الاماراتيه....
مي:ابد بتودينا للزواج شوفة عينك.....
حنان:اجل هونت منب قاريه قصص اماراتيه.....
سعاد:بكيفك انتي اللي بتخسرين الوناسه اللي حنا فيها............
مي:يالله ما كأننا زودناها بالهرج......
حنان:أي والله هيّا لننطلق للعمل.........
سعاد:تعالي خلني اقولك سالفة خالد اللي ذبحنا وهو يسأل عنك.....
مي:اجل انا باطلع واشوف شغلي وانتي كملوا سواليف.....
وحكت سعاد لحنان كل شئ بالتفصيل الممل وشلون نظراته ويوم تفاجأ ومن طقطق لسلام عليكم.. وحنان مع كل كلمه تزيد جروحها وهي تسمع عن خالد هالكلام.......
***************
راح خالد بعد ما سمع شور ابوه وعرف ان من الواجب انه يعزي اهل لؤي...
وقف السياره على جنب ودخل البيت وكان اول شخص يقابله اكره انسان بحياته...
عادل بقرف:مرحبا...
خالد طنشه وراح للي بعده اللي هو راشد:عظم الله اجركم.....
راشد:اجرنا واجرك........
خالد:ابو راشد موجود......
راشد:أي داخل اللي قاعد بصدر المجلس......
خالد راح للمجلس وسلم على الحاضريين وراح لابو راشد وعزاه على وفاة العم سعد وعرفه بنفسه... ابو راشد عرف انه خالد اللي قاله عادل عنه..ما قدر يتمالك نفسه وقال له:اطلع برى..
خالد اتفاجأ وقدام الكل يسوي هالشئ وعرف ان عادل نشر الاشاعه واكبر شئ عنده ان احد يهينه وما سكت عن حقه:ابو راشد اذا هالبزر ضحك عليك مثل ما ضحك على غيرك فانت غلطان وستين غلطان.....
ابو راشد:تقول عن رجال كبير غلطان......
خالد:الغلط موب للصغار الحالهم الغلط يركب كل مغفل(وحس ان الكلمه كبيره بس يستاهل لان فعلته اكبر)
ابو راشد صرخ:اطلع برى.....
خالد:اصلا انا منيب قاعد باطلع بس عشان عمي سعد وصديقي لؤي جيت اعزي وقمت بالواجب لاني ولد اصول واعرف الواجب...(وسكت ثم ضحك وقال)وما اتبع كلام مغفليين....
وطلع برى....الحضور كانوا في حالة ذهول مهم عارفيين وش اللي يصير..حركة ابو راشد القوية ما تدل الا على شئ كبير صار وردة فعل خالد اقوى واقوى واضطر الكل انهم ينسحبون عشان ما ينطردون هم بعد....
خالد:نهايتك قريبه
عادل:اقول ضف وجهك عقب هالفشيله بتقعد......
خالد:من اللي فشل الثاني الناس المغفليين اللي عقولهم اصغر من عيالهم والا شيخك خالد اللي يعرف الاصول......
عادل احترقت كل اعصابه واانقهر على الاخر وجا عليه بيضربه بس راشد منعه وحاول بخالد بأدب انه يروح...
راح خالد وهو مولللللللللع من اللي صار صح انه رد لهم الصاع صاعيين بس الغلط يقهر وش ما كان...............
******************
سلمان اول مادخلوا السياره وهو بس يناظر خلود مهوب قادر يصدق اللي يصير هو وخلود بمكان واحد واخيرا رضت انها تخرج معاهم......
خلود كانت مستانسه على هالمغامره ولو ان ضميرها يأنبها انها ما استاذنت من اهلها بس اصرار ليلى هو اللي خلاها توافق......
سلمان:اخبارك خلود؟؟
ليلى:وانت منت حافظ الا اخبار؟؟ قلها كبرتي تغيرتي يا خلود ها صرتي حلوه والا شينه قلها أي شئ
خلود احمّرت خدودها وصارت ميته من الحيا وش فيها ليلى قلبت عليّ ياربي الله يستر منهم..
سلمان يضحك ويناظرها ويغمز لها:ها خلود تقدرين تجاوبين على الاسئلة..
خلود عقب الحركه اللي سواها سلمان واللي اتفاجأت منه ما قدرت ترفع راسها نزلته وحست انها غلطت غلطه كبيره ما تدري شلون تتخلص منها...اللحين لو دقوا عليها لو قالوا تعالي نبيك... أي شئ وش بتقول ؟؟وش بتسوي؟؟؟
سلمان حس انه زودها وهو يعرف ان بيت خواله محافظيين اكثر منهم: خلود آسف والله امزح..
خلود دمعت عينها ولا رفعتها عشان ما يشوفها سلمان وقالت:ما صار شئ...
سلمان عرف انه زودها ومن صوت خلود واضح انها ما اتقبلت هالشئ مومثل بنات عمه هم اللي يبدون هالمزح الجريئ...
ليلى:آسفه عنوني بس والله حبيت الطف الجو..اعرف بعض الناس قلوبهم رهيفه وما تتحمل زعل الطرف الاخر.....
خلود صارت ساكته ما تدري هي تكمل وناسه وفله معاهم..والا تعارض لان هالشئ ما يرضي اهلها.. بس صعبه انكد عليهم خرجتهم واقعد ساكته ولا اتكلم تذبحني ليلى لانها ميته على هالخرجه وتبيها...
دخلوا المطعم وراحوا لطاولة بزاوية بعيده شوي عن الناس ودخلت خلود وليلى..وسلمان ما جاهم..
خلود:والله انك سخيفه...
ليلى:اقول لاتخربين الجو اللي انا فيه من جد مستااااااااانسه على الاخر...
خلود:بس والله استحي وانتي تعرفين هالشئ......
ليلى:اقووووول وش رايك بلبس سلمان...
خلود احمرت خدوده وقالت:صراحه كوووووووول...كله على بعضه يجنن...
سلمان:منهو؟؟؟
خلود حطت يدها على قلبها لا تعلمه ليلى....
ليلى:واحد من الناس لازم تعرفه.......
سلمان:ايه دام خلود قالت لازم اعرف......
خلود تبي تموت وش فيهم ما يحسون بي الظاهر نسوا اني موجوده......
ليلى:يوه صح نسيت انك تغار عليها وانك ما تبي احد احلى منك......بس منب قايله...
سلمان:ما عليّ منك..شوفوا هذا هي القائمة وش تبون......
ليلى:مشتهية سلطة فرنسيه وتبوله وسلطة المايونييز...
سلمان:تبين تعشينا سلطات....
ليلى:يا ابن الحلال الموضه سلطات...
سلمان:حتى بالاكل فيها موضات......(وناظر خلود اللي منزله راسها) وش تبين خلود؟؟
خلود حست برجفه بداخلها يوم نطق اسمها صارت خايفه منه وتحس انها مرتبكه وما تعرف وش تقول...:أي شئ...
سلمان:على ذوقي...
ليلى:تدري يا سلمان جيب سلطة فرنسية لاني مشتهيتها مره والباقي على ذوقك....
سلمان:اوكي وانتي خلود...
خلود:عادي أي شئ معاكم...
ليلى:وشو معاكم بنركب لعبه تراه اكل وانتي الخسرانه...
خلود حست بقهر من ليلى ليش تغيرت المعامله معاها وصايره ما اهمها ولا تحس بالاحراج اللي انا فيه....
سلمان:ها خلود وش قلتي؟؟
خلود حطت عينها بعين سلمان لاول مره:على ذوقك...
سلمان مات من الوناسه معقوله خلود تقول كذا..تحط عينها بعيني وتكلمني...آآآآآخ ذبحتني عينك يا خلود..وذبحتيني انتي بكبرك...
ليلى:سلمان عيب روعت البنت من عينك.....
سلمان حس باحراج خلود لانه ما شال عينه منها وراح عنهم شوي...
ليلى:ياربي متى اشوفكم عرسان ويروح هالخجل اللي طايحه فيه....
خلود:والله مالك داعي...ترى والله اني منحرجه على الاخر...
ليلى:يالله بس والله اني عارفه انك مستانسه على الاخر وبعدين هذي القعده ما راح تنسينها لو ايش احد يحصل له لقاء مع حبيب القلب ويقول لا....
خلود:بس
سلمان:بس ايش يا خلود؟؟؟
خلود حست انها بتموت من الخوف..ياربي انا وش خلاني اطيعهم واخرج معاهم والله لو درى ابوي عني او خالد او منصور او امي والا عهود ما راح يسامحوني وبتتغير نظرتهم عني....
سلمان:وش فيك ساكته لايكون تفكرين باحد غيري؟؟
خلود تناظر بليلى تبيها تهرج بس ما في أي امل....
ليلى قاعده جمب سلمان وخلود مقابل ليلى وعيونها على الارض....
سلمان:ها خلود!!...سلمان ينتظر هالقعده بشغف وكم مره حاولوا هو وليلى بس ما فيه أي امل ولما تحققت تمنى يسولف معها...يقولها احبك يبيها ترد له صدى هالكلمه ونسى كل عادات خواله...
خلود وقفت:ابرجع البيت....
سلمان مسك يدها وقعدها......
خلود حست بروحها انها ميته وانه حلم مهوب علم...وصلت انه يمسك يدي..لا والله ما اتحمل...
ليلى:معليش خلود بس تكفين بس ناكل اللي طلبناه......
سلمان:آسف والله..خلود ما اقصد اللي سويته وسامحيني بس انا ما صدقت اننا نكون بمكان واحد ونخرج مع بعض وتكون احلى خرجه لكم انتو الاثنيين....
خلود ما زالت يدها ترجف اول مره يمسكها احد غريب..هي اخوانها ما تخليهم يمسكونها شلون واحد غريب عنها ولا بعد يكون سلمان.......
سلمان:خلود اذا زعلانه نرجع البيت وآسف على كل اللي صار ولو اني اشوف ما سويت شئ غلط بس لاجل عين تكرم مدينه.,......
ليلى:خلوووووود حبيبة قلبي لا تصيريين معقده وبعدين كلها كم يوم وان شاء تخرجون الحالكم...
خلود:......................
سلمان:خلود زعلانه....
خلود مهي قادره ترفع عينها منحرجه مره اول مره تخرج بنقاب من دون غطا فوقه وتخرج مع واحد وتناظر بجراءة..وما زال كلام ليلى يردد باذنها ويبرر لها موقفها(كلها كم يوم وتخرجون مع بعض)
سلمان:اجل يالله نقوم.....
خلود بسرعه:لا....
سلمان:نعم وش قلتي؟؟؟
خلود:نكمل العشا ونخرج..........
ليلى:يا هوووو على بنت الخاله....
سلمان:يالله جت الطلبيه.....
ابتدوا بالاكل وفصخت نقابها ليلى وتمنت لو خلود تسويها بس مستحيل تسويها الا هالشئ.. صعبه حتى لو فيه حب بيننا حتى لو نعز بعض والاهل كلهم داريين..ما زلنا غراب عن بعض وهالشئ حرام.....
سلمان:ها خلود ما زلتي زعلانه مني...
خلود تموت بسلمان وتعشقه لدرجة الجنون كلامه اللي بالرسايل وكلامه اللي توصله ليلى يجنن وهي تعلقت به لدرجة الجنون...بس ان فيه احتكاك بينهم هذا اللي ما حسبت له ولا حساب لانها متعوده مع عمانها اذا دخلوا العيال بس كلمتيين ويخرجون ما توصل للميانه.....
سلمان:لا يعني لسه زعلانه.....
خلود اتجرأت بهالطلعه وصارت تقدر تناظر سلمان ناظرته وقالت:ابد ما في أي شئ صار ومشكور على الاكل الحلو.....
سلمان حس انه بيطير من الفرحه واخيرا نطقت خلود..اخيرا حبيبته تكلمت...
سلمان:الله لا يجيب الزعل بيننا ومد ايده لها ومسح عليها....
خلود لا شعوريا سحبت يدها وبعدين رجعتها ومسك عليها سلمان وقالها:احبك يا خلود...
خلود:وانا بعد.....
خلود اتجرأت يوم طلعت ويوم لبست نقاب ويوم طاوعتهم بهالشئ لدرجة انها نست الحرام وليلى وسلمان عشان سلمان يبيها وناوي يخطبها اجازوا لنفسهم كل شئ ونسوا ان سلمان ما زال اجنبي عن خلود.....
ليلى:اطلع برى واتركم على راحتكم....
خلود بسرعه:لا وشو؟؟
سلمان ترك يدها وقال:تضايقتي مني....
خلود:لا بس وشو تتركنا الحالنا....
سلمان:ما فيها شئ كلها بس الاختبارات وانا عند بيتكم.......
خلود:صحيح.....
سلمان:أي صحيحين...
خلود:بس ما زلنا غريبيين عن بعض.......
سلمان:نطلب آيسكريم......
خلود استوعبت الي صار لها..ياربي وش سويت..انا خلود العاقله اللي تخاف ربها اسوي هالشئ حتى ولو بيخطبوني...صحيح هي مستانسه وغرقت في حبه زياده بس ضميرها يأنبها غصبا عنها..
خلود:نرجع البيت احسن
ليلى:خلوووووووووود
خلود:ليلى ترانا مصخناها يالله سلمان خلنا نرجع قبل لا احد يجي البيت يبينا او شئ وانا برى..
سلمان حس بمقدار الخوف اللي فيه خلود وحس انه لو طولها يمكن تكرهه بالعكس مو تتعلق فيه..
سلمان:يالله....
ورجعوا البيت....خلود حاولت تستوعب اللي صار لها وشلون جرائتها كرهت نفسها عشان وناستها وحبها تسوي اشياء متهوره وحرام وقررت انها ترجع بيت عمها على طول....
ليلى:بلا سخافه انا ما صدقت انك تجين بعدين وش بيقول ابوك والله يظن مننا...
خلود:مننا منكم انا اقوله حسيت اني بعيده عن امي وما قدرت خلاص بارجع البيت ودقت على خالد........
ليلى:يعني مو زعلانه من هالخرجه....
خلود وهي تلم اغراضها وكتبها:عشان اكون معاكي صريحه هذا العشا لايمكن انساه بحياتي كلها بس تراي سويت شئ حرام وانا ندمانه.......
ليلى حست بالانتصار عشانها تاكدت من حب خلود:اهم شئ عندي انك حبيتي سلمان...
خلود:طيب انا من اول احبه وش الفرق......
ليلى:لا يا عمري غير يوم يصير بينكم كلام...واذا صار بس هدايا ورسايل.....
خلود:ما ادري بس انا لازم ارجع البيت.......
ورجعت خلود البيت واول ما دخلت اتفاجأت باللي حاصل بالبيت واهل البيت كلهم متفاجئين من اللي يصير............




((الجزء الثالث عشر))

فتحت باب الصاله وقفت عنده لا دخلت ولا خرجت برى...ام خالد تصيح وام فيصل تمسكها وتمتم عليها بكلمات... عهود اللي كنت اظن انها قوية وما تهمها المشاعر اشوفها قدامي منهاره من الصياح بس ابوي مبتسم وخالد مبتسم...من ذا...
منصــــــــــــور في غيره....
تمنيت لو ادفن راسي داخل صدره من الشوق...ويـــــــــــــنــــــــــــــــــك منصور؟؟؟
منصور وينك عني..اشتقت لك واشتقت لسوالفك...ويـــــــــــــــنـــــــــــــــــــك؟؟ ؟؟ مو معقوله برااااااااااااااااءه وقدامنا مافيه الا العافيه......هاللحين التم شملنا... اللحين احس اني مرتاحه... عجزت افسر الضيق اللي انا فيه واللحين عرفت ان شخص واحد هو اللي غير حياتنا... فرد منا وعضو فقدناه وحسينا بالضيق والكتمه...واللحيــــــــــــــــــــــن....اللحين اقدر افرح واستانس...
ويــــــــــنـــــك ابي اشكي لك همي؟؟احس ان همومي ضايعه تدور قلبك الحنون؟؟
خلود تموت بمنصور وتقدر تشكي له عن أي شئ واكبر همها كان عهود ومعاملتها لها وما اتعدلت العلاقه اللي بينهم الا بعد ما انمسك منصــــــور..تبيه وتبي تقوله عن عهود شلون تغيرت معاها... عن كل شئ بالبيت...
انا ما استحقه ولا استحق لضمه لو بيضمني...لو يدري عني كان ما مسح على راسي ولا قال هذي خوختي
سلمت عليه وجه وتمنت لو ترتمي بحضنه من الشوق.....
منصور:وش فيك؟؟ما وحشتك...
خلود وهي تصيح:شلون ما(وتحاول تكتم صيحتها) شلون ما وحشتنا...والله لك فقده مهيب صاحيه...
منصور:وش فيكم كلكم اليوم مشغليين الماء...خلوه اذا مت..
ام خالد:بسم الله عليك وش فيك قمت تتفاول على نفسك....
منصور:يمه عشاني لا تصيحين...
ام خالد زادت صياح...وراح منصور لامه وحبها على راسها وايدها وام خالد تزيد صياح....
ابو خالد:تعبتوا الولد اقعدوا بدال هالوقفه...
ام خالد:أي والله يا منصور اكيد تعبان...
وتمسكه مع يده وتروح به للصاله الداخلية وتقعده....
ام خالد بحناااااان:انت بخير؟؟؟؟
منصور:هذا انا مابي الا العافيه....
ام خالد:اكيد ما في شئ يعورك؟؟والرصاص(وقامت تصيح) يمه يقولون ان جاك رصاص..
منصور:يمه والله لو اني مو بخير كان ما طلعوني....
عهود كل ما تناظر منصور تزييييييييييد صياح...ياربي منصور اثر لك غلا فوق الحدود.... وجت خلود عند عهود وصاروا يصيحون........
وخلود اللي تحس بروحها انها تحلم وماهي بعلم....آآآه يا منصور يمكن لو كان فيه كان ما خرجت مع سلمان بس هو بيخطبني وبيروح اللي انا خايفه منه.....
خالد:اللحين امي ولها حق بس انتو وش فيكم؟؟؟؟
عهود وخلود يزيدون صيااااااااااااااااااح....
منصور الغالي...منصور اكثر واحد ماخذين عليه وما توقعوا انه يخرج بهالسرعه وتوقعوا انه يطووول ولا يخرج بسرعه...وخالد حب يسوي لهم مفاجأة شفاء منصور وبرائته...
ابو خالد:عاد الذبيحه وجبت..
منصور بضحك:الله يقويكم...يالله اذبحوا......
خالد:لالالالا يا حبيبي الذبايح عليك.........
منصور:اللحين العشا عشاني وانا اللي اذبح.....
خالد:ول عليك يا قحطه(بخيل) خلاص احنا نذبح لك كم عندنا منصور...واحد وراعي سوابق..
ابو خالد:ههههههههههههههههههه.... خالد اترك الولد بحاله لا اللحين امك اللي بتقوم عليك...
خالد:لا عاد الا الوالده..........
منصور:ها يمه اخبارك؟؟واخبار البنات؟؟؟؟؟
ام خالد:حنا بخير دامك انت بخير......يا ولدي ليش ذي اللصقه على وجهك
ابو خالد+خالد:هههههههههههههههههههههه
منصور:يمه صارت لي عمليه...والحمدلله قدامك ما بي الا العافيه.....
خالد:يمه اضربيه على اللصقه وشوفيه توجعه والا لا......
منصور:هيّن يا خالد....
ام خالد:بسم الله عليه ......
خالد:ابسسسط يا عم..اللحين عندك مية محامي ومن جميع الجنسيات....
منصور:لا تعطيني عين..اخبر عينك ما يسلم منها الواحد.....
خالد:طييييييب ترى باعديها لك عشان هالوجه الطيب(ويأشر على امه)
منصور:غصبا عنك...
ابو خالد:لا باقي بالنعول عشان تكمل الهوشه...
الكل:ههههههههههههههههههههه
منصور:اخاف يجي النعال باحد منكم......
ابو خالد:لا صدق تحتسي..قابل امك بس
خالد:يضحك على منصور بطنازه
ابو خالد:وانت تعال ابيك بالملحق.....
منصور رد له نفس الحركه......
وراح خالد وابوه للملحق..........................................
عهود:الحمدلله على سلامتك....
منصور:ولو انها جت متأخره بس الله يسلمك...........
خلود:تو البيت نور...........
منصور:لالالالالالا ترى بادخل هواش مع عمي البيت منور باصحابه............
ام خالد:هم وش قالوا لك اخاف يجون مره ثانيه ويمسكونك.........
منصور:يا عمري يا يمه هم اصلا ما مسكوني...هالمخدرات رموا علي رصاص والشرطه ودتني للمستشفى وثبتوا اني مو منهم وخلاص خرجت........
ام خالد:الله يلعنهم ما شفنا منهم الا البلاوي.....
منصور:لا تلعنينهم يمه...ادعي لهم بالهداية...........
عهود جت بتكمل دعا عليهم بس سكتت وخلود ساكته مهيب مصدقه اللي قدامها هو علم والا حلم...
ام خالد:طيب الرصاص وينها؟؟؟
منصور يبتسم ويعرف انها امه من خوفها ولا يمكن تتطمن من سؤال واحد:جت بساقي وطلعوها..
ام خالد:طيب ليش هالخياط اللي براسك.......
منصور:لانهم ضربوني بالسلاح مدري حديده من هنا(وياشر لامه مكان اللصقه)...
ام خالد:وعساك طبت منها
منصور:أي يمه الحمدلله بس لصقه حاطينها زينه..واذا تبيني اشيلها ترى اشيلها...
ام خالد بسرعه:لالالا يمه وشو تشيلها...اكيد حاطينها عشانها توجعك......
وقعدت ام خالد مع منصور تسولف عليه ويسولف عليها وكل شوي تسأله عن حالته لانها خايفه عليه مره ولانها شافته وهو مغمى عليه وما تحملت تشوفه بهالوضع... وما ارتاحت من سؤال واحد عشان يطمنها.........
خلود وعهود تركوا الصياح وصاروا يشاركون منصور بالسوالف ولو ان الطابع الحزين هو غالب الجلسه......
>>فوق بغرفة جوري...حالتها حاله واوضاعها منقلبه فوق تحت من عرفت ان منصور جا... تحس بخوف يندمج معاه فرح...وشئ مستقبلي مخيف ما تدري هي وسوسه والا من شدة الفرح... آخر شئ توقعته ان منصور يخرج بهالوقت والكل كان مستغرب لان خالد ما بلغهم عن حالته اول بأول لانه يبيها مفاجاة وفعلا كانت اكبر مفاجأة للكل..............
غاده جت من الصاله اللي فوق:اللللللللللللللللله بعض الناس رايحيين فيها
جوري:تكفين مالي خلق مزحك........
غاده:لا حياتي انسي اني اتركك..... الا اليوم اصلا اليوم تااااااااااااااااريخي...
جوري:واللي يرحم والدينك فكيني.........
غاده:لا الحاله مستعصيه تبين طبيب.......
جوري:غاده حرام عليك(ولفت الجهه الثانيه)
جت غاده ولفتها قوه على وجهها وانصدمت من جوري يوم شافت عينها تدمع......
جوري انقهرت من نفسها ومسحت دموعها بسرعه.....
غاده:يا قلبي جوري وش فيك؟؟المفروض اكثر وحده تكونيين مستانسه......
جوري:ما ادري يا غاده خايفه مررررررررره خايفه.......
غاده:خايفه من وشو؟؟؟لاتقولين خطبه ومدري شو؟؟؟؟؟؟
جوري:ليش في شئ اكبر منه!!!!!
غاده:تصدقين اكتشفت انك غبيه.....
جوري:غبيه والا ذكيه ما تفرق معاي.......
غاده:لا من جدك تتكلمين...........
جوري:ياربي وش فيك يا غاده.............
غاده:اقول اتركي عنك خرابيط المسلسلات وتعالي شوفيه والله يا هو حلو مدري انا ويني عنه..
وسحبت غاده جوري وراحت للصاله اللي فوق وخلتها تناظر مع بداية الدرج عشان تشوف منصور.. جوري مسحت الدموع اللي مسببت لها غشاوه قدام عيونها وما تشوف منها.... وتناظر هذا منصور...هذا الي عمري ما فكرت فيه واعتبرته اخ...اللحين بيكون زوجي وخلاص اسبوعيين واكيد عقب الاختبارات بتصير الملكه........بسرعه دخلت الغرفه وانسدحت على سريرها....
غاد بعد ما كملت قز وفصفصه بمنصور رجعت لجوري...........
غاده:جوري بتنامين.......
جوري كانت متلحفه باللحاف ومغطيه كل جسمها:أي بانام......
مسكت اللحاف وشالته عن وجهها ولقت الوجه احمر والخشم طماطم:وش ذا يا بنت احمر خدود طبيعي....
جوري:اقول وش رايك تنقلعيين عني.....
غاده:بس باعرف ليش كل هالخوف..موب انتي قلتي انك موافقه......
جوري:وش صار يوم قلت موافقه...ما امدني استوعب اللي قلته الا طلع بالمستشفى ورصاص وقلبت حياتهم نكد...اجل لو موافقه من جد وش صار...هذي البداية ويا خوفي من اللي بعده...
غاده:/اعوووووذ بالله يهالموسوسه...جوري ترى كل شئ مقدر ومكتوب وهذا الشئ بيصير لمنصور ان وافقتي والا ما وافقتي.......
جوري:بس انا بدايتي نحس مع منصور........
غاده:حرام عليك تقولين هالكلام وبعدين بالله عليكي بس هالسبب اللي مسبب لك هالازمه...لو انا متقدم لي كان وافقت وعلى طول..جوري والله ما ينرد..والللللللللللله ما ينرد.....
جوري:وهذا اللي مجنني بادور أي شئ عشان ارفضه بس ما لقيت....
غاده:منتب صاحيه....جوري هالانسان شااااااااااااريك تعرفين وش كلمة شاريك....
جوري:بس سلطان....
غاده:لا تقوليين احبه...تراك مهبوله ان قلتيها...اللحين باعرف وش الشئ الوحيد اللي فيه وعاجبك... التزام وعلى العين والراس بس والله منصور بيموت لو ما اخذكي...والله عهود قالت لي انه شاااااااااااريك ويبـــييييييييييييييييييك...ويتمنى انه لو ما صرتي من نصيبه يرزقه بوحده مثل جوري....سمعتي وحده مثل جوري....هو يقوله وعهود قالت لي.......
جوري سكتت وحاولت تستوعب اللي تقوله غاده...منصور شاريني ويبيني واذا ما صار نصيب يبي وحده مثلي......ياااااااااااااربي ما اتحمل انا.......
غاده:سلطان ما سأل عنك ولا اتصل ولا عمره تكلم عنك ولا لولو ما الظاهر جابت لك طاري انه يفكر فيكِ...الرجال ما حب ان الزواج يتم بالغصب بس عشان دين....اي والنعم فيه بس الزواج ما صار غصب وابوك دفع الدين..لو انه يبيك كان تقدم لك بس هو سكت ولا اتكلم.....
جوري بدت تتاثر بغاده لانها محتاره وما تعرف لاي كفه تميل والظاهر من كلام غاده انها بتميل كفة منصور...جوري:ما ادري بس انا عمري ما حطيت ببالي الا سلطان...احسه لي وانا له.....
غاده:الله ياللي لي وله...طيب انا حبيت ولد عمي وتمنيت انه لي وانا له وكان الرجل المثالي بس سفهني ولا ناظر بخشتي يوم جا يتزوج وراح اخذ له وحده مدري من وين.......
جوري بدت تفكر بجديه ليش انا اتعب ورى انسان ماني متاكده يبيني والا لا...وقدامي شخص يبيني وشاريني...بدت كلمة غاده(شاريني) ترن براسها لين دخلت بقوه:تدرين ليش افكر بهالموضوع وانا الاسبوع الجاي عندي امتحانات وثانويه عامه.....
غاده:يا عمري لا تفكرين الا بمنصور...شوفي وش حلاته رازن وجهه بالصاله ويناظر يمين وشمال شكله وده يشوفك....الله يا ناس...وحده متسدح عندها واحد يبيها وهي مسويه روحها ما تعرف وتكابر...ووحده محد معطيها فيس بالدنيا......
جوري:رجعنا للفيس قولي وجه لاتسمعك امي والا امك وتسوي لنا سالفه...
غاده:أي كذا رووووووووقي ولاتخلي ولا يوم يفوتك الا وانتي تشوفينه ترااااااه حبيب وشوفي شلون اهله معاه وشلون يعامل اهله...ترى ان انخطبتي بتصيرين عميه وماراح تشوفين ولا شئ... مدري وش سالفتهم المخاطيب يصيرون عمي اذا جا الصدق.....
جوري:الله يقطع سوالفك منتب صاحيه.......
جوري دخلت براسها كل كلمه تقولها غاده ولو انها متخوفه من هالشئ بس اذا جا عليها تفكير مشوش ولاتعرف لاي قرار تستسلم عند أي نقطه تواجهها...واللحين اول نقطه هي غاده حببتها بمنصور...وبدت تفكر فيه جديا.....وبدت تزيح عنها أي فكره عن سلطان لانه فعلا ما سوى ولا شئ يثبت ان يحمل لها أي مشاعر بقلبه........
غاده:بعدين يا قلبي باقولك شئ بما اني باروح بيتنا...
جوري بزعل:بتروحين بيتكم...
غاده:أي عندي اختبارات والله ان قعدت هنا باقعد انا وعهود ونقلبها سوالف ولا نعرف كتبنا...
جوري:يوووو قهرررر
غاده:لا بتقولين يالنشبه...لاني باخلص من هنا اختبارات وباجي عندكم...صراحه مره مستانسه..
جوري:اوكي...الله يالنشبه...
غاده:عيب عليك حتى من غرفتك ما طلعت...قوليها اذا طلعت برى بيتكم...
جوري:لا انا ما اقول الا بالوجه...مو من قفاك...
غاده:الزبده..تراني عجوز واذا ما قلت لك اللي بنفسي انسى وبتقعد بقلبي ليش ما قلت لك...
جوري:من جد عجوز...
غاده:طيب...شوفي خوذيها مني..لا تتعلقين باحد وش ما كان...يعني سلطان ويمكن ظروفه كانت قويه يعني خمس سنيين وانتي تحسبين انكم مخطوبيين..ويالله الحمدلله ان لقائاتكم قليله والا كان رحتي فيها...وهذا هو منصور هو يبيكي...يعني احمدي ربك..ولا تتعلقين باحد لان لو صارت الخطبه لو صار أي شئ..وش دراكي يمكن يصير اللي اكبر منه وهو الموت....
جوري:يمممممه تخوفين....
غاده:ولا اخوفك ولا شئ الموت حق...وصراحه انا بعد ما حبيت ولد عمي وتزوج...تصدقين حمدت ربي..لاني احس اني تافهه يعني مشاعري ارميها على واحد ما ادري عنه...حتى لو ادري عنه المفروض ما ارسم شئ واحلم واخطط على اشياء ماهي متوقعه... وبعدين المفروض الواحد ما يتعلق باي شخص مهما كان...حتى الاب والام... الحب الحقيقي لله وللرسول وغيره ما نسميه حب حقيقي.....ومشاعرنا واحاسيسنا مهيب رخيصه نعطيها أي انسان...نعطيها اللي يستحقها... احنا بنااااااااات يعني اهم شئ بحياتنا هي المشاعر...وخوذيها مني يا جوري محد بياخذ غير اللي كاتبه له الله وكل شئ مقدر ومكتوب....
جوري تسمع بانصات..بعقل..بكل حواسها....تمنت لو سمعت هالشئ قبل لا تحب سلطان وتتعلق فيه... بس قدامها الفرصه انها تنساه...ومثل ما قالت غاده الحب الحقيقي لله وللرسول... وموب أي انسان يستحق حبنا...وينك يا غاده عني من زمان...وينك تفهميني معنى الحب... وينك تنصحيني هالنصايح القيمه الكبيره اللي باعتبرها سلاحي وعدتي بطريقي.....
جوري بدت تبعد عنها أي شئ يذكرها بسلطان..صحيح جتها فتره وكرهت ابوها لانها تظن انه متكبر على خواله..لانها كانت تعشق شئ اسمه سلطان واي شئ يضر بسلطان او اهله بتكره هالشئ بسببه.. كنت مغفله يوم فكرت ان ابوي ما يفكر فينا..ابوي يبي مصلحتي وحياة سعيدة لي وانا افسرها بأي تفسير..
بس سلطان شئ صعب اتخلص منه...اتمنى ابعد عنه نهائيا...ولا افكر فيه ولا يجي ببالي... وكل تفكيري يصير لمنصور...منصور وبس... اتمنى ان قلبي يسمح بدخول منصور وخروج سلطان...
تحاول جوري تبعد عنها كل تصرف من سلطان كانت تظن انه يحبها او ان هالتصرف بس عشان جوري...لازم افكر بعقل..ليش كنت افكر أي تصرف يصدر منه بدافع الحب...ليش كنت اظن ان أي كلمه منه تقصدني انا...بس هو...مدري...يارب يسر لي الخير......
********************************
ام رغد:طيب انت متأكد....
سلطان:اقولك انا سمعت لولو وتأكدت منها.....
ام رغد:طيب انا بعد سألت لولو تقول انها موب رسميه.......
سلطان:شلون موب رسميه...خلاص اذا صارت الخطبه وانتتشرت اكيد وافقوا......
ام رغد:طيب واذا وافقو.....
سلطان:تحسبينها بسيطه...انا يوم فصخت الخطوبه فصختها وانا قلبي يتقطع على بنت خالتي...كنت ابي اثبت لها انها مهيب مغصوبه لاني ابيها توافق باقتناع مو بالغصب او سالفه قديمه بين ابوي وابوها....ابيها تقول هذا اللي بيه بين الناس......وربي هداني وحلفت اني ما اتقدم لها الا وانا خاتم المصحف...والحمدلله ختمت القرآن ولقيت لي وظيفه وكلها سنه واشتغل مع ابوي.....
ام رغد:لا تصيحني يا سلطان.......
سلطان:وشو اصيحك؟؟ابيك تتأكدين..صحيح الكلام واذا مهوب صحيح تقولين لها اني ابيها...
ام رغد:ما ادري يا سلطان بس احسها صعبه..افرض لو صارت خطبه لازم ما اكلمها وهي متكلم عليها احد.......
سلطان:وانا...انا وش اسوي لو راحت عليّ...حلمي اللي كبر معاي افقده بلحظه.....
ام رغد:انت بعد الله يهداك ما تكلمت والا كان كلمتها.....
سلطان:وشو تكلمينها...انا متأكد انها تبيني
ام رغد:وش اللي يأكد لك انها تبيك؟؟؟؟!!!!!
سلطان ارتبش... بس متأكد مية بالمية انها تفكر فيه..تصرفاتها..سوالفها مع لولو...مع امه..واااااضح ان فيه بينهم انسجام..وقال:فيصل يعني مين؟؟؟
ام رغد:ودام فيصل يعرف وقالك ليش...ما اعترض على هالخطبه....
سلطان:ما ادري بس قبل ما التزم كان عادي الوضع واعرف عنها بس بعد ما التزمت حسيت اني عيب عليّ اعرف عنها كل شئ وادور اخبارها وما ادري حاس ان هالشئ عجبها وكاننا متفقيين بس ما امداني سنه الا وتروح......
ام رغد:انت استهدي بالله وانا ما بيدي شئ اذا في خطوبه مستحيل اكلمها.......
سلطان:ام رغد تعرفين اني ما استحيل اقول هالكلام لاحد انتي اختي الكبيره وتفهمين عليّ وابيك تساعديني......
ام رغد:اذا صدق تبيها ادعي بالليل....سهام الليل ما تخطئ.........
سلطان:ان شاء الله..بس انتي بعد تاكدي من هالكلام..........
سلطان حس بالدنيا تضيق عليه وانه خسر اكبر حلم بحياته....وحاول يكتمها بنفسه بس ما قدر ولان ام رغد مستودع اسراره على طول قالها هالخبر اللي بيذبح سلطان.......
**************************
لمياء:عيوش لي اربع ايام ما اشوف فراس وينه؟؟؟
عيوش بربكه:مدري يمكن اجراءات الوفاة تعرفين مافيه الاهو وانتي واكيد هو يروح معاهم....
لمياء:والاجراءات تمنعني من فراس...تكفين ابي اشوفه اسلم عليه...اشوف يمكن ما اكل زين.. والا متأثر بوفاة ابوي(وصارت تصيح)
عيوش:بس لميوه والله ما يصير ما صدقت انك سكتي.....
لمياء:وشلون تبيني اسكت وانا هدمت مستقبلي وروحي بنفسي بسبب هالغباء اللي متجمع بعقلي... والا وفاة ابوي تحسبينها سهله..والله يعيش تعبان وانا اخدمه ولا يموت ويتركنا....
عيوش:لميوه حرام عليك هذا يومه اللي مات فيه.......
لمياء:آآآآآآآآآه ما ادري وش الايام الجايه بتجيب لنا من المصايب......
عيوش:ياااااااربي منك لميوه ما يصير والله اللي تسوينه ما يصير........
لمياء:عيوش وش رايك تذلفين برى...
عيوش:انا!!!!!!!
لمياء:ايه
عيوش مراعاة لنفستها وظروفها الصعبه ما تبي ترفع صوتها وتتهاوش معها:طيب.. وخرجت.. لمياء كل ما تتذكر ان عيوش بنت عمها يعني لها علاقه مع عمها واخوها عادل تنفجر قدامها وتحس ان عيوش متفقه معهم..فقدت أي ثقه باي انسان...ولا صارت تصدق أي احد..وتحس ان المشاعر الرقيقه والرائعه انعدمت وما فيه أي انسان عنده رحمه...
لمياء حست انها بتموت من الضيق اللي فيها...ضاقت عليها الدنيا وحست بروحها ضعيفه ما عندها لاسند ولا ظهر قوي...واخوها فرحة عمرها بدت تحس بتلاشيه من حياتها.... واكيد السبب عمها ومرته وعادل.....آآآآآآآآآآآآآآآه يا عادل ليت زالزال يشيلك من عندي...انت سبب كل البلاوي... وينك يا خالد؟؟وينك تصبرني بكم كلمه وتحترم ابوي ولا تجيب له طاري الا بالخير....ليش الغريب ازين من القريب ليـــــــــــــش؟؟؟؟؟
وينك يا يمه؟؟؟وينك ليش تركتني؟؟وينك لاضاقت بي الدنيا ارتميت بحضنك الدافي؟؟؟وينك اشكي لك همي وانا متأكده انك تحبيني وتتمنين لي الخير؟؟وتدعين ربي يفك همي؟؟وين الاقي احساس مثل احساسك؟؟وين الاقي قلب دافي وحنون صاادق بكل شئ؟؟مافي احد مثلك؟؟؟ويــــــــــــنــــــــك؟
وينك تواسيني لا تخلوا الناس عني؟؟وينك تمسحين على شعري وتصبريني؟؟وينك ما اشم ريحة عطرك؟؟يمه بديت افقد بقوه ريحتك..ريحتك من بعيد تبعد عني كل شئ مخيف..اشم ريحتك احس بدفا وقرب..حتى لو ما عرفتي وش فيني..يكفي قربك..يكفي ريحتك عندي....وينـــــــــــــك؟؟؟
وانت لؤي ما تذكر يوم تقول انك اذ عقلت تبي تتوظف ازين وظيفه....لا عقلت ولا بقيت لنا..مت ورحت عنا ولا بقى لي احد......وينك اللي كانت كل آمالي وطموحاتي بك؟؟
آآآآآآآآآآه يا يبه...يبه اشتقت لصوتك الحنون...اشتقت للمسكة يدك البارده...وينك تقولي ادعي ربك تراه ما يضيع احد...ويــــــــــــــنك تخفف عني؟؟؟؟؟وين ظلك باخر الليل يحسسني بامان؟؟ وينــــــــــــــــــــــــــــــكم؟؟؟؟؟
ارتمت على فراشها على الارض وما عندها الا مخدتها الا تعرف عنها كل شئ وقلبت مخدتها من كثر ما بكت وتبللت هالمخده...وراحت لعالمها القديم...لدنيتها وماضيها السعيد اللي بسنه ضاااااع كل شئ واندفنت هالسعاده وبتواجه الدنيا بوجه ثاني...بانسان ثاني.. لافي ابو يدلعها ويمنع احد يتدخل فيها او يجرحها..ولا اخو سند تعتمد عليه بامورها...ولا وظيفه تقدر تشغلها عن هالحياة ولا راتب يسد حاجتها....ولا خوي يخفف عنها هالمصايب اللي تتحذف عليها من كل صوب....ولا ام تصبرها على قسوة الدنيا.....
ضمت المخده بين يدينها وتخيلت لو انه فراس تضمه وتمنعه من أي شر يجيه بس وينه فراس؟؟ وين املها الوحيد..بيحرموني منه..آآآآآآآآآآآآه يا زمن...
وين طموحي راح؟؟وين تفكيري البعيد؟؟وين فلسفتي وتعلمي؟؟وين اهلي؟؟ وين انا؟؟ وين مصيري بيصير؟؟؟....
آآآآآآآآآه وين راحت زاعتي اللي كنت ازرعها ببنات المتوسط...وين تعليمي لهم...وين راحوا؟؟ وين الامل المفقود اللي كنت احببه فيهم؟؟؟وين البنات؟؟ وصلوا للي يبيونه... انتج ثماره هالامل والا اندفن مثل ما اندفن عندي...
آآآآآآآآآه خرجت منها بعد ما تذكرت الطالبه اللي كان آخر همها بالدنيا اللعب.... وينك تشوفيني وانتي تقولين لي؟؟ابلة لمياء انتي لو منك اثنيين كان انا الثانيه...ابلة لمياء علمتيني اشياء كثيره ما كنت اعرفها..حببتي الامل وزرعتيه بداخلي... خليتيني اعيش على شئ يستاهل..ويني انا عنك... ابلة لمياء باذن الله باحقق طموحاتي وباخلي طريقي كله امل واخلي ورودي الحب واعيش بالحياة وانا راضية....
وينك لو تشوفيني وانا طريقي كله خيانه..كله وغد...كله حقد...انمحى الامل وحتى رماده ضاع مع الرياح....وانمسحت آثار الود من طريقي...
وينك ابيك تعيدين عليّ كلامي يمكن افهمه منك..يمكن اتذكره...يمكن ارجع واروح طريق ثاني.. والا اتعدى هالجسور والاقي طريقي اللي كنت ارسمه.....
وينكم؟؟ويني انا؟؟وين دنيتي؟؟وين امي؟؟وين ابوي؟؟وين املي المفقود؟؟؟؟
وضمت المخده لها بقوه وغرقت بانهار من الدموع...
******************
محمد:تكفى يا نواف آخر شهر بحياتي....
نواف:بس انت ادرى بالموضوع......
محمد:اوكي انا ادرى...ممكن تكلمها تقنعها...شهر واحد بس آخر فرصه لنا اننا مع بعض....
نواف:والله انك غريب...
محمد:انت صديقي واعرف بطبعي......
نواف:اوكيه انا باكلمها...وابقنعها واذا ما اقتنعت الدور عليك.........
محمد:اوكي.....
نواف:يالله تامر بشئ........
محمد:ابد سلامتك........
نواف:الله يسلمك.............
تقلب محمد على سريره وهو يفكر بالشهر اللي بيكون اخر عهده بنهى.... آآآآآآآه يا نهى لو تدرين وش كثر احبك...انا احبها واموت فيها...شلون ما انتبهت لها....شلون ما حسيت بها.... انا اخذتها وانا ادري ان تعبانه بس هالكثر...الله يشفيكي يا نهى وترجعين لي...
لولو:هاي ماي برذر كابيتل(مرحبا اخوي الكبير)
محمد:الله من زين الانقليزي...وش تبين؟؟؟
دخلت لولو الغرفه:لا يا خوي مهيب عوايدك وش فيك من غير نفس تكلمني!!!!
محمد:الله يالنشبه
لولو:شفت قلت لك منتب طبيعي.........
محمد:انجزي وش تبين؟؟
لولو:بس من دون زعل والا تهاوشني مثل سلطان.......
محمد:وش فيه بعد سلطان؟؟؟؟؟؟
لولو:ما عليك من اخوك المخرف وخلنا بسالفتنا
محمد:خير وش فيك؟؟؟
لولو:طلبتك ياخوي قل تم.....
محمد:لا دام فيها تم وقبايل...الموضوع كبير
لولو بحماس مبالغ:كبير وبس...اووووووب لو تعرف وشو بس انت قول تم.....
محمد تحمس مع لولو:تم...
لولو:كلام رجال...
محمد مسك شاحن الجوال اللي بجمبه ورماه عليها:بلا قلة حيا رجال طول بعرض وتقولين كلام رجال....
لولو:آآآآي والله امزح...بعدين انا اقلد الملسل البدوي......
محمد:انجزي عليّ وش تبين؟؟؟
لولو:بما انك قلت تم...(وناظرته بعين الخايف) وانت رجال...ابيك توديني المطعم...
محمد مسك جواله ورماه عليها:يالبقره رجال غصبا عنك...
لولو:والله آسفه انت كل الرجال بس تكفى ابي اروح المطعم........
محمد:والله انك فاضيه وما عندك شغل......
لولو:افا يا الرجال وين اللي...
وما امداها تكمل كلامها الا محمد قام بيضربها..........
لولو صرخت وخرجت برى الغرفه وراحت للصاله........
لولو بصوت عالي:يا ناااااااااااس ابي المطعم.........
لولو:يا ناس ما تفهموووووووووووووووووووووون
لولو:ليش محد معطيني وجه........
ابي المطعااااااااااااام
ام محمد:بلا قلة حيا فضحتينا عند الجيران صوتك عالي........
لولو:طيب ودوني المطعم........
ام محمد:وش فيه اكل البيت......
لولو:وع وماصخ وموب حلو.......
ام محمد:اقول احمدي ربك على النعمه...وما الماصخ الا انتي.......
لولو:يمه والله اكلك يهبل بس انا مشتهيه المطعم.......
ام محمد:والله انك فاضيه لو تنظفين غرفتك تراه ازين.......
لولو:يمممممه بس غرفتك وغرفتك من زينها ما ابيها خلاص ابنام بالصاله وكتبي تحت الكنب عشان ما تبلشكم غرفة لولو...
ام محمد سفهت لولو لانها تعرف ان جتها هالحالة ما ينفعها الا التطنيش....
لولو قعدت بالصالة وفتحت التلفزيون......
كان تقرير عن مباريات الهلال وعن تشكيل الفريق لانه بيدخل الدوري النصف النهائي وبيتبارى مع الشباب....انتهى تقرير الشباب وبدى تقرير الهلال.......
لولو رفعت صوت التلفزيون على اخر شئ وكانت اغاني الهلال مع انها ما تسمع اغاني مره ولا ترفع الصوت بس هالمره ابليس راكبها....
لولو:الله يقلعكم يالهلال ما خرجنا مطعم ولا رحنا وجينا بسببك....
عبود:لالالالالالا مو معقوله لولو عاشق الهلال تسبه لالالالالالالا اكيد صاير شئ بالدنيا..
لولو:ضف وجهك لا اعطيتك ركبه....
عبود:انا باعرف انتي شلون جيتي بنت...هلال وركبه ومضاربات.....
لولو:هي هي هييييي تعرف تنكت......
عبود.:عسى المانع خير وش فيك يا وخيتي.......
لولو:عادي تصرق سيارة ابوي..
عبود فاتح فمه:هــا!!!!!!
لولو:يعني تعرف.........
عبود:اقول اخوياي يبوني برى بنلعب كوره.....
وفرك عبود برى لا اخته اليوم مهيب صاحيه..........
محمد يفكر بنهى ويتمنى الموافقه من نهى عشان يصير اخر شهر بحياتهم واحلى شئ بحياتهم بدل هالثلاثه الشهور اللي راحت عليهم لا استانسوا ولا شئ.......
وسلطان مرتفع ضغطه على الاخر من سالفة جوري واخر شئ كان يتوقعه ان جوري تروح منه بهالسهوله........
وام رغد ما عندها أي مانع تودي لولو مع زوجها بس ابو لولو ما يرضى مشاوير عاديه وبالموت يرضى شلون مطعم..........
وام محمد ابتلشت مع لولو ما تعرف شلون تكلمها...ابلشتها بهالكوره والنت ومنتدى الزعيم الا ما تسولف الا عنه...لا تذاكر ولا تهتم بالبيت ولا المطبخ....
وعبود دوم يتناقر معها بس تجيها حالات ما يقدر عليها والحل الافضل له انه يفرك ويروح عنها.....
وابو محمد مهوب فاضي لحركاتها ودلعها........
لولو:يااااااااااربي...حتى شيماء خارجه برى وش هالمللللللللللللللل
سلطان:اقول لولو تعالي بسرعه....
لولو من الملل قامت له والا العاده بعد عشر دقايق تجيه ويقاله بدري:نعم
سلطان:اكوي هالبنطلون........
لولو:بس تبي هالبنطلون...ابشر كم عندي سلطان واحد زي العسل على قلبي... ما تبي شئ اخوي العزيز؟؟يمكن ناقصك شئ والا شئ...تأكد ترانا بالخدمه...
سلطان حاس ان السالفه فيها شئ والا مو معقوله لولو اللي قدامه لانه يعرفها انها ترمي البنطلون على الخدامه وتمشي..........
سلطان:عسى ما شر.......
لولو:الشر ما يجيك ولا يجي جمبك...اسم الله عليك تف تف من الحسّاد....
سلطان:لالالا صدقيني لولو منتب طبيعيه.....
لولو:كلك ذوق يا خوي...انا صناعي طبيعي على راحتكم يا اخواني الرجال....
سلطان حس بشئ كبير بعد الرجال:لولو فيكي شئ؟؟؟
لولو مشت عنه وراحت للشغاله ورمت عليها البنطلون:يقول سلطان انتي ليش ما تغسلين الملابس اول باول وتكوينها ...مره ثانيه ما نعطيك الراتب......
لاتي:والله هو مافي جيب ملابس وفي قول مافي تدخل قرفه هو..انا ايس اسوي....
لولو:ضفي وجهك وانقلعي...وش دراني عنك ديوان المظالم قدامك....
وراحت عنها والشغاله مسيكينه تحسب ان لولو عندها سالفه...........
لولو طقت وملللللللللللت على الاخر وودها تنفجر من الطفش اللي هي فيه...صديقاتها طالعيين قبل لا تبدى الاختبارات عشان تنفتح نفوسهم للمذاكره وهي قاعده بالبيت ولا احد معبرها.....
ما في الا جوري........
*************************************
سلمان:متأكده يا ليلى....
ليلى:هي قالت لي بصراحه هذا عشاما راح انساه....
سلمان:يا عمري عليها....
ليلى:ابسألك سؤال صريح؟؟؟؟
سلمان:وش عندك؟؟؟؟
ليلى:انت تحب خلود لدرجة الجنون.....
سلمان:اكثر...اكثر من كذا..ما اتخيل حياتي بدونها...مدري يمكن لانها حلوه..وتستحي مره وانا فاقد هالشيئين ببنات عمي...ادب وخلق وجمال...ورومانسيه....
ليلى:بس غالب البنات فيهم هالاشياء......
سلمان:ابدا...مستحيــــــــــل...
ليلى:وليش تقولها بثقه...منت عايش وسط البنات.......
سلمان:بس عايش حول عيال كل واحد يكلم ويفرغون كل شحناتهم العاطفيه بهالبنات والبنات كل وحده اخس من الثانيه...وانا تركت هالاشياء عشانها لاني ابيها وابي هالرومانسيه على ارض الواقع موب العب على بنات الناس...وبيني وبينك لانها بنت متربيه ومن عائلة محافظة يعني مضمونه من أي شائب......
ليلى:وااااااااو يالعيال...يعني الواحد يلعب مثل ما يبي بس لا جا يتزوج ما يبي الا بنت من عائلة محافظة......
سلمان:اكيد...ومجنون اللي يفكر غير كذا......
ليلى:اجل ضاع سوقنا......
سلمان:اذا خرجاتك مع اخوانك تعتبريين من العوائل المحافظة....
ليلى:اشوى يعني في امل....
سلمان:امل والا خلود......
ليلى:كلن على هم سرى..........
سلمان:اقول ليلى في عطر ياخذ العقل...تجين معاي نشوفه واذا حلو باخذه.....
ليلى:لخلود طبعا......
سلمان:اكيــــــــد.....
ليلى:آآآآخ ياربي متى يجي اللي يدلعني........
سلمان:قومي ذاكري بس..........
ليلى:ايه هيّن..........
وراحت ليلى من عند سلمان للتلفون وتقول لخلود التفاصيل الممله....وخلود ميييييييته من الوناسه والفرح على ان داخلها تلوم روحها بس سلمان سحرها وعماها عن كل مخلوق ثاني.....
وخلود قالت لها عن منصور انه جا والاخبار بالتفصيل عند ليلى اللي على طول راحت تقول لحنان عن كل شئ....وحنان ما تزيد الا قهر وحسره بقلبها......
******************
جوري:اوكي انا انزل لك عند الباب.......
لولو:أي يا قلبي اخاف عمك يصير موجود.......
جوري:ما اسمع وش تقوليين...غاده قالبه الدنيا اللحين انزل لك.....
غاده:يالله بسرعه وين العطر اللي قلت باخذه معاي......
جوري:يوه...والله نسيت...تلاقينه بالعلبة اللي فوق بالمستودع......
غاده:والله انك فسقانه اللحين هالعطر تحطينه بالمستودع.....
جوري:مالت عليك اللحين شايلته لك عشان ما انساه بانزله مع الاغراض...... (وطلعت برى الغرفه وبسرعه نادتها غاده)
غاده:جوووووووووري.....
جوري رجعت ركض:نعم......
غاده:أي علبة.....
جوري:الوردي(وجت بتروح)
غادة:وين بتروحين؟؟؟
جوري:باشوف لولو بتجي...ومستحيه من عمي......
غاده:اوكي.......
ونزلت جوري بسرعه...لانها تعرف ان ابوها وعمها بيسلمون ولولو بتوريها لو قابلتهم... وفيصل ما يقصر بالطنازه.....
اول ما نزلت قابلت منصور عند باب الغرفة اللي امه تنام فيها هو بيخرج واستحت لازم تسلم عليه..
جوري ما تقدر تتعداه وتسوي روحها ما شافته لانه بوجهها...وهو وقف شكله ينتظرها تجي وتسلم..
جوري بخوف وقلق:الحمدلله على السلامه......
منصور:الله يسلمك....
جوري ضاعت كل كلمه ونست كل الحروف...ماتعرف هي تقول كيف الحال؟؟والا شلونك؟؟؟ والا اخبارك؟؟والا انت بخير....ضاع كل شئ منها لانها بحالة رعب موب طبيعي.......
منصور:اخبار الاستعداد...ان شاء الله مستعده للاختبار...
جوري:أي زين...لا ...قصدي الله يسهلها علينا......
منصور حس بالاحراج:الله يوفقك عاد انتي ثالث نبي نسبه زينه محترمه....
جوري:ايه ان شاء الله....
ودخل الغرفة منصور على انه خرج منها...بس عشان يخليها تمشي.....
اما جوري جمدت رجلينها من كثر الخوف ويوم راح منصور كأن احد صب عليها ماء بارد.... ومشت بسرعه لبرى......ومن الربكه ما انتبهت لصوت لولو مع بنات عمها بالمجلس وخرجت للحوش...
جت بسرعه للشخص اللي تظن انه فيصل ونغزته بين جنوبه:ابعد عن الطريق ترى؟!؟!؟!
انصدمت يوم سلطان لف عليها وواضح انه متضايق من هالنغزه واشوى ما صرخ والا مسك ايدينها ودفها بقوة لانه دوم يسويه بالعيال لانهم يدرون انه يكره هالشئ...
تفاجأ بعد فيصل من جوري وانه واقفه قدامه بس هو ينتظر فيصل وبسرعه لف وجهه وقال:انا انتظر فيصل..وباطلع برى البيت لاتركضين وتوجعك رجلك....
وخرج سلطان هو بمشاعر متضاربه..ياربي هي ابيها..جوري ما غيرها...شلون تضيع بين يديني بهالسهوله...هي حلم الطفولة اللي كبر معاي.....
اما جوري بعااااااالم ثااااااااااني...ياربي كل ما حاولت ابعد عنه يقترب زياده...وليش وقفت ما مشيت وبعد انغزه...ياربي وش هالغباء اللي بي...شلون ما فرقت بين سلطان وفيصل...بس هو اول مره اشوفه ببنطلون....ولا بعد عرف ان رجلي انكسرت المره الماضيه....
سلطان فيه شئ يجذب لي والا ليش كل ما حاولت ابعد يقترب زياده....ياربي فكني من هالحيره....
والتفت يمين وشمال ما شافت أي احد وتطمنت ان محد شافهم او لاحظهم ودخلت البيت وهي شايله هموم الدنيا فوق راسها.....
ودخلت لقت لولو طالعه منةالمجلس هي وخلود.....
جوري:ما شاء الله انتي داخل.....
لولو:قلت لك تراني بادخل ودخلت البيت على طول...انتي اللي ليش ما جيتي بسرعه....
جوري:ما سمعتك من رجة غاده جمبي...وطلعت برى وما لقيتك فيه.....
لولو:لايكون شفتي سلطان اخبره ينتظر فيصل...
جوري بخاطرها..شفته وكلمني وكأنه يقول الحمدلله على السلامه...وانتبهي على روحك لاتطيحيين...
لولو:ياهو وين الناس....
جوري بحزن:موجوده...(وتبي تغير الموضوع)..وش رايكم لو نغير اليوم ونشتري لنا خرابيط من البقالة ونطلع بالسطوح......
خلود:اللللللله من زمان عن طلعات السطوح.....
لولو:اشوى في احد قروي مثلي.....
عهود:ما شاء الله يعني كل شئ تحطونه بالقراوه....مافيها شئ طلعت السطوح والقعده بفرشه على الارض...احب حياة البساطه......
جوري:عاد تخيلي بالسطوح وبكراسي.......
خلود:مالنا داعي نقعد هنا احسن اذا فيها كراسي.....
وضحكوا وراحوا يكتبون وش يبون من البقالة وبيعطونه السواق يجيبه.....
عهود:تعرفون في خلطه للبطاطس الحار وما تنفع الا للكشتات....
جوري:خلطه للبطاطس......
خلود:والله لذيــــــــــــذه..
لولو:شهيتيني الله يقطع ابليسك........
عهود:اسمعوا من اللي معها الدفتر....
جوري:انا......
عهود:طيب اكتبي...(2)بطاطس تسالي حار....
جوري:واذا ما لقى
عهود:اثنيين(ليزحار كبير)
جوري:طيب وغيره......
عهود:علبة بيبسي كبيره او كوكاكولا.....و5كت كات..و5اندومي......و3علب زبادي(روب)..
لولو:يالله يا عهود ليش ترجعين لي المواجع...ايام زمااااااان كت كات وبيبسي واندومي....
عهود:ههههههه....لازم احنا نبيها جلسة ايام زمان.....
خلود:غريبه حطيتي بيسبي العاده مقاطعه المنتجات الامريكية......
عهود:وش اسوي ما ينفع مع البطاطس الحار الا بيبسي...وبعدين فيه كت كات بدل الجالكسي... وتسالي بدل ليز...
جوري:ما شاء الله عليك...اجل انتي اللي رافعه اقتصاد الدولة.......بعدين تعالي وش تبين بالزبادي...
عهود:اكيـــــــد...اعجبك انا......اما الزبادي خليه لين نطلع واذوقك من الخلطه بعدين احكمي..
جوري:اوكي...ان شاء الله يكفينا...والمكسرات والفص فص عندنا كثير ما يحتاج نشتري......
خلود:اجل على بركة الله عطي الورقة الشغالة تعطيه السواق واحنا بنطلع قبلك للسطوح...ولا تنسين جيبي الفص فص...
لولو:يالله تراني ادل البيت.....والسطوح بعد.....
خلود:اجل شوفي لنا درب....
لولو:هههههههههه يالله....
طلعوا خلود ولولو للسطوح وصاروا يتمشون فيه...اما جوري راحت تعطي الشغالة ورقة الطلبات وعهود تنتظر الطلبات عشان تسوي الخلطه العجيبه........
غاده مالها حس بينهم وفقدتها عهود وجوري بس اذا جو يطلعون بيشوفون وش عندها.......
>>غاده قفلت باب غرفة جوري وجلست تفتش على الصندوق الوردي....اثركِ يا جوري منتب هينه...
فيه رسالة من وحده معجبة...شكلها مسكينة تموت بجوري مره...قرت الرساله والا محتواها غزل وعشق لجوري وتتمنى كل لحظه تشوف فيها جوري وتتكلم معها.....
ولقت ظرف كامل كله شكله للمعجبات..... ولقت ظرف ثاني مربوط فكته بسهوله ولقت اول شئ صوره لسلطان هو وفيصل...والصوره الثانيه لسلطان ولابس النظاره السودا...والثالثه لسلطان وهو يخوف فيصل....وصور كلها لفيصل وسلطان......وصور هم صغار وكبار...
غاده:شكلها تموت بسلطان وتكابر قدامي والا ليش محتفظه بكل هالصور وحاطتها بظرف انيق ورابطتها وبصندوق وبعيد عن الكل....
واللي شدها مره لقت صندوق بني باخر المستودع يالله يالله مسكته...وفتحته.....لقت رساله كبيره..
ومكتوب فيها كتابات....
اول وحده جوري:اتمنى انكم تحبوني وما تكرهوني ونصير اقوياء.....
ثاني واحد فيصل:اتمنى ان سلطان يقص شعره واصير اقوى منه.....
ثالث واحد سلطان:اتمنى اصير اطول واحد بالدنيا....
ومكتوب اسم لولو وبس شخاميط جمبها.......
غاده:يالله يهالورقه شكلها لها عزه خاااااصه بقلب جوري والا ليش كل هالحرص بس وش سالفتها... شكلهم الثلاثه كانوا مع بعض...ولولو شكلها كانت صغيره وما تعرف تكتب....
واندق باب غرفة جوري.......
جوري:غاده يالله بسرعه افتحي الباب...
غاده بسرعه لمت كل الاغراض وحطتها بالصندوق وبالمستودع واخذت العطر وحطته بشنطتها وتأكدت ان كل شئ رجع لوضعه الطبيعي.......وفتحت الباب.......
جوري:ما شاء الله ليش ما تفتحيين بسرعه........
غاده:اممممممممم....مو شغلك......
جوري ما جا ببالها ولا واحد بالميه ان احد يفتش اغراضها:يا طول لسانك بسرعه البنات كلنا بالسطوح......
غاده:يالله...بس تعالي بجلال والا بدون.......
جوري:يالعجوز لا بدون محد بيجينا............
وطلعوا السطوح....................
عهود فرشت السفره وحطت عليه الصحن البيضاوي وفتحت البطاطس الحار على الصحن ومسكت صحون صغيره وحطت فيها خلطتها العجيبه واخذت الاكواب وصبت فيها البيبسي.....
خلود مسكت البطاطس ومررته على الخلطه واكلتها:اممممممممم طعمها يجنن......
غاده:من جد كذا تنأكل.........
عهود اخذت حبة بطاطس:تأخذين الحبه هكذا وتغمسينها غمسا مبرحا بالخلطه وتضعينها كاملة بالفم وبالهنا والشفا......
جوري:نجرب الله يستر منك ومن خلطاتك..(وجربتها)...اممممم روعه طعمها......
لولو:طعمها خياااااااااال...بسرعه شلون طريقتها........
عهود:كم تعطيني.......
لولو:ولا شئ........
عهود:ههههههههههههههه...طيب خلصوها وعقب اقولكم.........
غاده:الله يستر منك لايكون فيها شئ...مع ان طعمها حلو وما فيه شئ............
بعد ما خلصوا أكل علمتهم عهود وشي الطريقه واللي هي....
عهود:تحطين علبة زبادي ومعها حول الملعقتتين سماق وحبة ثوم وقليل خل.....
جوري:بس!!!!!
عهود:أي بس وحسب الكميه الي عندك تزيديين الزبادي والسماق...
غاده:صراحه رووووووووعه باسويها اول ما ارجع بيتنا.....
لولو:وانا بعد باسويها لصديقاتي.......
عهود:أي عاد دعواتكم لا تنسوني...........
جوري:ابشري بس لو جانا تسمم والا شئ يا ويلك مننا........
عهود:هههههههههههههههههههههه
خلود:جوري وين الفص فص بانزل اجيب الشاهي........
جوري:جيبه معك بالمطبخ تلقينه بأول درج........
خلود:مالت عليك المفروض تقوليين بنت عمي وعيب عليّ المفروض انتي تروحين.....
جوري:بدل هالمحاضره كان جبتيه وجيتي.......
خلود:طيب يالدبه...لاني رشيقه باروح اجيبه...........
لولو:تصدقون كان خلق ضاااااااااااااايق على الاخر...من جد طفشانه.....
جوري:ليش؟؟؟؟
لولو:بعد ليش....الاختبارات قرفت من عمري وهي بعدها ما جت......
جوري:اجل وش اقول انا...ثااااالث ثانوي احس اني باموت كل ما تذكرت اني ازم اجيب نسبه...
عهود:الله يوفقك..والله كلنا بثالث نفس الشئ...النفسيه معدوووووومه على الاخر...بس الايام تجري وبتلاقين نفسك بالجامعه وتقوليين يا مسرع الايام.....
جوري:الله يسمع منك......
غاده:المهم بنات اليوم اخر يوم واحنا الفجر بنمشي لازم نخليه يوم تاريخي.....
جوري:يالله وش عندك........
غاده:نلعب بالاوراق.............
لولو:بعد فيها اوراق..........
غاده:المشكله ما فيه غيرها.......
عهود:طيب وش رايكم نلعب لعبة الصراحة........
لولو:اللللللللللله وناسه يالله.......
جوري بخوف:يالله........
غاده:مافي أي مانع...بس ننتظر الاخت خلود........
**********************
سلطان:وانت ما تترك طبعك الشين ذا...ليش ما طلعت بسرعه.......
منصور:معليك منه ولد عمي واعرفه ميت...
فيصل:لانك طالع م المستشفى مني راد عليك........
بدر:وش فيكم على الولد ذبحتوه........
سلطان:ياي...لايكون تضايقت فيصل......
فيصل:الا متضايق هالدب منصور حاشرني ورى.......
منصور:احد لقفك وخلاك ترجع ورى....
بدر:وخالد مهوب جاي.......
فيصل:قلت له بس شكله متردد.........
منصور:يمكنه مشغول........
سلطان:الزبده يا عيال وين استقريتوا.....
فيصل:نروح صالة بلياردوا.......
بدر:انا ميت من الجوع نروح مطعم ناكل وبعدين نروح أي مكان.........
فيصل:وانت اربع وعشرين ساعه جيعان........
بدر:انا آكل وجسمي هو نفسه موب انت تاكل وتنتفخ تقل بالون....
منصور:هههههههههههههه قويه رد عليه......
فيصل:مره عجبتك النكته....
سلطان:وش رايكم ناخذ لنا عشا ونطلع باي منتزه ونتعشى وعقب نقرر باي مكان.....
منصور:ايه ازين......
وكلهم بسيارة سلطان راحوا لاقرب مطعم لهم وتعشوا وبعد اصرار من فيصل راحوا لصالبة بلياردوا....
منصور يناظر سلطان ويراقب تصرفاته...وعقب ما شاف اللي صار بينهم بالحوش...واضح ان ما بينهم كلام او أي شئ بس يكفي وقفة جوري ولا مشت على طول....يعني في بينهم شئ....والا ليش ما وافقت على طول......منصور جزم مية بالمية ان علاقة فيصل قوية واكد له رغبة سلطان بجوري وعنده دليليين...ماردت لهم بالموافقه....وسلطان وهو يكلم جوري(كان يناظرهم من شباك الصاله)....جوري نزلت راسها وسلطان بسرعه لف وجهه وكلمها....يعني اكيد بينهم شئ....صح امنيتي جوري بس انا ليش ما فهمتها من البداية...وليش هالمكابره ما ابي احد يرفضني....
منصور تغير بعد ما طلع من المستشفى...يوم حس انه ضعيف بالمستشفى وان لا علمه ولا حب الناس له هو اللي فاده....والكبرياء اللي كان فيه راح وانزاح عنه...وصار يفكر بعقل وموب كل شئ لصالحه...واول شئ رفض جوري له اللي كان يشوفه من اصعب الواقف بس هانت عليه لسالفه وقرر قرار وهو بهالصالة...وراح يقوله بس اذا جا وقته............
سلطان:دورك يا منصور جرب العب.......
منصور:تراني دلخ بهالالعاب بس اجرب وش وراي....
فيصل:تعال بدر ناخذ قهوه...
بدر:يالله.....
فيصل:وش تبي....
بدر:أي شئ...والا تدري قهوه ايطاليه من زمان عنها....
فيصل:طيب وانا مثلك بعد...
قعدوا على طاولة وجلس فيصل مقابل بدر...
فيصل:وش فيك؟؟؟؟
بدر التفت حواليه:انا!!!!!!!
فيصل:على ولد خالك
بدر:متضايق.....
فيصل:اعرف بس ابي وش السبب.......
بدر:بنرجع البيت.......
فيصل:بزران احنا...ليش متضايق اذا رجعت البيت..مو المفروض تنبسط لان عندك ناس بيستقبلونك استقبال غير(ويغمز له)
بدر مهموم ويتكلم من قلبه:وصلت لا تبعد...هذا اللي مضايقني اذا رجعت ما شفت الا النكد وانا قاصد ما ابي آخذها عشان استانس....
فيصل:ليش طيب؟؟
بدر:ياخي مشكله الحريم....
فيصل:وشو خلنا نستفيد.......
بدر:لا نستفيد ولا شئ بس الله يبعدك عنهم........
فيصل:لا عاد الا الزواج ترى اقضي منها جامعه على بيت الزوجية على طول...
بدر:اقصد الله يبعدك عن هالنوعيات.....
فيصل:اذا ماهو فضول قولي عشان اعرف....
بدر:اصلا من اول وانا باقولك...بس موب عارف شلون افتح معك الموضوع....صراحه يا فيصل ابعد عن البنت اللي يقولون عنها حلوه...سواء كانت حلوه والا مهيب حلوه...ابد ما تشوف الا الغرور والدلع...ونفسك تضيق لاهي اسعدتك ولا انت قادر تسعدها....
فيصل:زوجتك من هالنوع......معليش بدر ما كنت اقصد....
بدر:لا عادي بس.... هي ما تهتم الا بشكلها الخارجي...اخلاقها..تعاملها مع زوجها...رأيه وشخصيته مالها أي اهميه عندها....ما تعرف تحترم امي وتعاملها بلين ولا تحترمني انا بوجود الناس...
فيصل حس ان ماله داعي ويبي يقفل السالفه:طيب بتطلقها.......
بدر:مالنا الا خمس شهور متزوجيين...صعبه مره صعبه...وبعدين انا كلمتها بس هي ماهي مقتنعه تقول انا كل الناس تبيني وانا حلوه...يعني اشياء مالها داعي تقولها...
فيصل:خذ القهوه....والسواة......
بدر:والله محتاااااااار مره محتار..صراحه بيتي ما ينطب جابت لي الهم والغم ولا بعد تقول انت مقصر....
فيصل:طيب طلقها اذا ما منها نفع...لا تبي تسمعك ولا تبي تسعدك وشايفه نفسها...ادبها....
بدر:والله لو الطلاق عندنا سهل كان طلقتها بس مشكلة نظرة المجتمع يعني اقل شئ سنه او بعد كم شهر...يعني ما حسبون فيها عيب قوي او شئ من كذا....
فيصل:والله انت مهتم وهي ما درت عنك.....
بدر:بعد هي تهمني يعني بنت عمي ولازم اصونها حتى لو طلقتها يمكن تتزوج واذا ما فهمت وش سبب الطلاق بتكرر نفس الشئ...واهل عمي هم اللي يصير عليهم الكلام.....
فيصل:الله يعين...شكلي ضيقت صدرك بس والله ما هان عليّ اشوفك كل يوم وانت ضايق صدرك....
بدر:تمون يا ولد الخال.....
فيصل:يالله سلطان ومنصور ينادونا......
سلطان ومنصور اندمجوا مع بعض وتداخلوا بشكل كبير....وحسوا ان فيه اشياء كثيره بينهم مشتركه ومثل بعض......
****************************
عهود:يعععععع جا علي اسألك يا لولو....
لولو:وانا بقوة وصمود باجاوبك.........
عهود:وش اكثر شئ بحياتك تحبينه........
لولو بعد تفكير:من غيره حبيب القلب والروح اللي اتمنى له السعاده والنجاح وين ما كان....
البنات كلهم مصدوميين.....عهود:ميــــــــن؟؟؟؟؟؟
لولو:ملزميين.........
غاده:يا ويلك ان ما جاوبتي لاننا متفققين من بداية اللعبه.......
لولو:طيب عشقي الوحيد وحبي الابدي هو(وتناظر فيهم تبي تحرق اعصابهم) الهلااااااال....
عهود:مالت عليك....
لولو:ههههههههههههه...والله اموت فيه والله ازعل لو خسر واحس اني باموت لو احد يسبه...
خلود:يالله لولو دوري القاروره.....
لولو:حاضر......ودورت القاروره وطلع على جوري........
جوري:يا ويلي منك يا لولو.......
لولو:جاك الموت يا تارك الصلاة.........
جوري:يالله وش عندك................
لولو:امممممممممم...عمرك سويتي شئ مخاف لاهلك او يعني شئ بس اهلك ما يرضوه بس شئ قوي؟؟واكيد وشو؟؟؟؟
خلود انتفضت من الخوف كأنها تحس ان الشئ يعنيها بس حاولت تكون طبيعيه.......
جوري وهي تضحك:اذكر مره ببيت خالتي وامي عيّت عليّ اروح البقاله وانا مره ودي اروح... واسكت عنها واروح مع سلطان للبقاله وقابلنا هناك فيصل وكان بيفتن علينا بس اشوى راضينه بريال....بس وانا كبيره ما اذكر الا وانا راجعه دخلت بيت صديقتي بس من عند الباب وخرجت....
عهود:لا ما شاء الله عليك مطيعه.....
غاده:أي تعالي عهود شلون الخلطه لونها احمر مدري وردي.......
عهود:صباح الليل....لان السماق هو اللي معطيها حموضه ولون وردي.......
غاده:اها!!!
خلود:يالله يا جوري.......
جوري:شكلك انتي الحكم....يالله.....ودورت القاروره وجا وجهها على خلود..........
خلود:الله يستر منك......
جوري:اممممم في انسان بحياتك؟؟؟؟
خلود ارتبكت بعدين ردت بكل ثقه:ايه.......
انصدموا البنات كلهم من ردة فعل خلود وتمنوا لو يعرفون من هالشخص اللي بحياة خلود.....
وكملوا لعب ووناسه لقريب الفجر...ورجعت لولو بيتهم وغاده تجهزت لانها بتروح بعد الفجر على طول...وخلود وعهود وجوري انتظروا صلاة الفجر وصلوا وناموا................
**************************
مشاري:خلاص يمه ما بقي الا موافقتك.......
ام مشاري:مريم شافتها......
مشاري:أي يمه شافتها بمناسبه وتمدحها...واخلاقها بسأل جوري عنها بس لازم اسمع موافقتكي...
ام مشاري:والله انا مابي الا سعادتك واذا الجوهره تمدح فيها ما في أي مانع بالعكس هذا ليوم اللي ودي افرح فيه وابارك لك.......
مشاري:الله يبارك بعمرك ويسلمك(ويروح يحب راسها ويدها)
اللحين اتصل عليها واكلمها........
مشاري:هلا جوري وينك يالدوبه؟؟
جوري:هلا بك على طول دبه.....
مشاري:يو صح نسيت اخبار عجيزنا...........
جوري:هيّن اوريك....بخير تسلم عليك...........
مشاري:اخبار فيصل تراه الدب ما يسأل عن احد يبي له فرش.....
جوري:أي عليك فيه اضربه ضرب مهوب صاحي..........
مشاري:طيب يالسوسه عند اخوك......
جوري:هذا جزاتي ادافع عنك.......
مشاري:هههههههههههههههه....
جوري:مشاري ما تقدر تجينا......
مشاري:توني باقولك....احسها صعبه ببيتكم ما شاء الله بيتكم صار مليان وفيه عمك واهله...
جوري:عادي تعال ونقعد ورى البيت لا هو عند احد ولا طريق لاحد........
مشاري:اوكي صار.....وسلمي لي على امي.......
جوري:يبلغ ان شاء الله مع السلامه......
مشاري:مع السلامه............
ام مشاري:ليش ما قلت لها.......
مشاري:اذا جيتها اقولها.....
نوره:يالله انا جاهزه.............
ام مشاري:على وين؟؟؟؟
نوره:باروح السوق معاه...ما شريت لي قماش لزواج مريم....
ام مشاري:بلا اسراف روحي بفستان زواج بنت خالك.....
نوره:يممممممممممه قديم ولبسته كم مره وبعدين نهذا زواج اختي يعني لازم جديد....
مشاري:معليه يمه ما عندنا الا وحده خلينا ندلعها.......
ام مشاري:الله يصلحها...بس متعبتك........
نوره بزعل:يمممممممممممممممممه
مشاري:خلاص ما حصل الا خير.........
*************************************
اسامه:ما عندك اوربت...
خالد:اول كانت عندي وشلتها وما خليت الا المجد....
اسامه:الله يقويك....
خالد:صالح وش صار عليها.....
اسامه:والله مهم هينيين اللي ورطوه...بس الحمدلله بعد كم تعذيب وتخويف اعترفوا ان صالح ماله أي ذنب....بس الى الان ما اقروا كلام صالح......
خالد:يعني بيقعد يتمشى وهو سبب اللي صار بمنصور.......
اسامه:هد اعصابك..كل شئ بالهدوء نجيبه....وعادل نهايته على يدي عشان اعلمه ان المخدرات مهي لعبه..يرميها على أي واحد يكرهه.....
خالد:تدري انه مغفل...فيه ناس عقولهم صغيره ومدري شلون يفكرون.....
اسامه:انت بس اصبر عليّ وبتشوف كل شئ......
خالد:والله مهمتكم صعبه واحنا ما ندري عن شئ....
اسامه:بس اللي يحب شغله ما يشوفها صعبه...........
خالد:اسامه نسيت اقولك الوالد بلغني اني اقدم لك شئ وقال أي شئ يعجبه...واللي تبيه احنا حاضريين....
اسامه:وش دعوه؟؟احنا ما سوينا الا الواجب.......
خالد:هذا كلام الوالد....وكلام الوالد اوامر...........
اسامه:والا ابو خالد ما نقدر عليه بس خليها اذا اثبتها على عادل......
خالد:يعني براسك شئ.....
اسامه:ايه...بس مثل ما قلت بعد ما ابشرك بعادل.........
خالد:ان شاء الله.....
التفتوا على التلفزيون يناظرون برنامج كشتات بقناة المجد...برنامج اكثر من رائع....اندمجوا معاه مره...شوي التفت اسامه على خالد.........
اسامه:خالد في سؤال يختلج في خاطري وابي اقوله.....
خالد:افا في شئ بخاطرك ولا قلته من زمان........
اسامه:والله مدري عن ردة فعلك والموضوع حساس........
خالد:قول وما عليك من ردة فعلي.........
اسامه:انت قلت لي بالضبط عن الحادث اللي صار لكم انت ولؤي...بس تأثرك فيه مره كبير...لدرجة انك احيانا تنفعل او تنحرف عن السواقه مثل ما صار لنا.......معقوله بس عشان هالحادث....
خالد:آآآآآه يا اسامه...تمنيت ان احد ما يسألني هالسؤال وبنفس الوقت ودي اجاوبه.... ادري بتقول قام يهذر...لكن اللي صار لي شئ كبير....
اسامه:واقدر اعرفه والا لا....
خالد:لا مو لازم تعرفه...بس لازم تعرف ادق التفاصيل....
اسامه بخاطره..ما تترك عوايدك يا خالد....
خالد:ما ادري ليش احسها صعبه..يمكن محد دري عن التفاصيل...يعني تخيل تشوف ام تموت بسبب ولدها..وولدها ما يقصد ابد الحادث بس...يعني(واخذ تنهيده) اقصد لؤي كان مجرد لعب وطيش بس بيخوف العائلة اللي قدامه وسبحان الله من السرعه ما انتبه انها سيارتهم تعرف ددسن..وماليه الديره ما تعرف تفرق بينهم...صدم بالعائلة وماتت امه قدامه واهله الباقيين سابحيين بالدم..وابوه..تخيل اسامه ابوه يشوفه وينتبه ان ولده هو سبب الحادث وقام يدعي عليه...والله دعاوي تقعشر البدن من قوها... لؤي قدامي اللي قوي وصامد وجافه مشاعره انهار عند ابوه يصيح ويبي منه السماح...ابوه مهوب راضي ينتهي من الدعا...وبالموت سكت وصار ما يدعي....لؤي راح لامه وحبها مع راسها ويدها ورجلها بس ماتت ولا تحس به....يعني منظر قوي قدامي ولا يمكن انساه...لا يمكن انساه.... ولؤي ما قعد الا يوم ومات لان الصدمه كانت من جهته وكانت قويه....قويه بالحيل....ابو لؤي صار مقعد ولايقدر يشتغل واخته ما تقدر تداوم اضطرت انها تستقيل وترعى اهلها اللي هم ابوها واخوها الصغير... حياة صعبة تعرضوا لها هالعائلة.....وخصوصا البنت يعني بلحظه امها واخوها يموتون وابوها يصير مقعد....مدري الوم نفسي اني ما حذرت لؤي وما عارضته على اللي سواه... يعني انا كم مره جربت التفحيط وعمري ما جا ببالي اني ممكن ادمر اسره او افرق شمل عائلة ولا فكرت بان التفحيط له نتايج سيئة....وكل ما اشوف احد يفحط ترجع لي المواجع.... واذا شفت حادث اتذكر هالحادث المؤلم...والاكبر منه(وعقدت حواجبه اكثر)..الطامه اني قد صدمت عائلة وانا افحط وطبعا المشاعر كانت عندي جامده ولا اهتميت ولا شئ....تصدق اني صدمت شاب وهو كان وحيد اهله وحتى ابوه ميت وهو اللي يصرف عليهم وصار مقعد ما يقدر يتحرك الا بس راسه.. ووقتها خرجت بكفاله وما صار بي شئ....مدري شلون بعدها رجعت افحط والامور عاديه ولا كأني ارتكبت ابشع جريمه.....واللحين اتمنى اعرف منهم لاني حاولت بس عجزت اعرف.... وخليت اهتمامي بأسرة لؤي يمكن الله يغفر لي.....والله صعبه...صعبه تعيش وانت جامد الاحساس وبعد فتره تحس باللي حولك....صعبه......صحيح ابوي اعطاهم مبلغ جامد وكبير..لكن(ويأشر على قلبه) هذا مو مرتاح....
اسامه:يالــلـــه... همك كبير...الله يغفر لك....اهم شئ انك تبت قبل لا ينقبض روحك والحمدلله...والله يغفر الذنوب السابقه...بس اهم شئ انك تعزم على التوبة الصادقة بدون عودة للذنوب السابقة...
خالد:الله يغفر لنا ما سبق ويعفوا عنا.....
اسامه:آمين....
خالد:اقتنعت..عرفت شلون ان هالحادث قوي....
اسامه:ما كنت اتصور انه بهالصوره وصراحه انا لو مكانك كان متحطم من الحياة ولا اقدر اعيش...
خالد:يالله...كل ذا مقدر ومكتوب من قبل لا نولد بس ما بيدنا الا التوبه......
اسامه:الله يتوب علينا......
خالد:اللهم آمين...........
اسامه اعجب بشخصية خالد القوية ولو ان فيه نظرات ضعف بسبب الحادثيين اللي أثروا عليه بس تبقى شخصيته القوية وكتمانه لاموره الشخصية هو الشئ اللي مخليه يطلع بمنظر قوي وجبار...
اما خالد حس ان جبال من الهموم طاحت واندفنت عقب ما تكلم له سنيين كامته بصدره وبين ضلوعه ما يقدر يقوله لاحد...يحس انه ضعيف...ضعيف حيل عند هالسالفة.....بس كلامه مع اسامة ريحه وخلاه يحس بارتياح وان فيه رب رحيم يغفر الذنوب اذا عزمنا على التوبة.....
********************************
>>مشاري تعذر من جوري وقال انه انشغل حيل مع اخته مريم وتجهيزاتها ويالله يالله يلحق على اموره ووعدها انه يجيها بوقت ثاني.....بس لمح لها عن خلود وجوري ما قصرت مدحت له خلود مرررررره وانها من زمان تتمنى خلود لمشاري.....
<<خالد يفكر بلمياء اللي ظلمها وحس انه مهما كانت هي بنت وحالتها صعبه انها تفقد عائلتها وما عندها أي شغل وشلون يتركها ولا يسئل عنها وين حبه للؤي ويوين وعده للعم سعد انه يسأل عنها.. وعادل الحقودي وش بي انا ما افكر فيه ولا جا ببالي انه راح يضر لمياء....وحاول يفكر بطريقه ممكن تخليه يعرف اخبارها.......
>>غاده راحت بيتهم وهي ميته من الوناسه...روحتهم لبيت خالهم غيرت اشياء كثيره.. زاد حبها لخوالها وتعرفت على بنات خوالها اكثر....وتمنت لو انها تطول وتقعد عندهم اكثر.....
<<اما بدر حايس بمشكلته مع زوجته ويتمنى لو انها تعقل وتصير مثل أي زوجة تحترم زوجها بس لا الاسلوب الطيب نفع معها ولا التلميح....واحتاااااار بامره معها.......
>>وعهود المسيكينه تحلم بسلمان وتتمنى لحظة الخطوبة...هي عمرها ما فكرت فيه بس زاد مزحه لان خلود معها وهي تظن انه يقصدها...ماتت عليه وصارت تفكر فيه وتدور أي اخبار عنه.....
<<خلود احيانا تلوم نفسها على اللي سوته بس تتذكر انها اسبوعيين وبيخطبها ترمي كتابها على جنب وتقول خلاص ما فيها أي شئ........سلمان صرق عقلها وصار هو تفكيرها...وهو حلمها الوحيد لدرجة انه أثر على دراستها...حبها لسلمان غطى عن عيوب كثيره فيه وصارت تشوفه بس هو ولا احد غيره وما تتخيل حياتها بدونه وعقب العشا اللي بالمطعم جزمت على حبه لها وحست انه متعلق فيها مثل ما هي متعلق فيه....وضمت السلسال الي عليها وحبت تعليقته وسبحت بافكارها...
>>اما جوري...جوري المحتاره اللي معذبه روحها من كثر التفكير...احيانا تنشغل بكتبها وتتحمس بالمذاكره واحيانا تروح افكارها بعييييييييييد...بين حبها الطفولي اللي كبر معها وانتهى بالخطوبه اللي كانت لها اكبر صدمه يوم انفصخت...والا بمنصور اللي شاريها ويتمنى لو ما كانت من نصيبه تكون عروسته مثل جوري.....بينفجر راسها من التفكير......
<<منصور تغير مره وحده...انسان ثاني...يفكر بواقعيه اكثر..كان اول تفكيره طموحي ولبعيد..
وما عنده شئ اسمه مستحيل...كل شئ تقدر عليه...بس عقب الحدث اللي صار له تغير وصار مهموم.. عرف ان الحياة صعبه وقوية ولازم الواحد يواجهها بكل قوته مو بس طموح... وعرف ان مول كل شئ بهواه احيانا الواحد يتعرض لاشياء لازم يتماشى مع الوضع المرسوم له بدون أي نقاش... وجته حالة يئس وقنوط من هالدنيا....
>>فيصل اللعاب وده بسرعه تنتهي الاختبارات خلاص مل من هالاجواء ووده يسوي لهم شئ يغير عليهم هالجو المكتوم...وعشان محد ينساه لانها فتره وبيروحون بيت عمهم عنهم.....
<<ابو خالد مشغول ببيته ووده يخلص منه باقرب فرصه لانه انعدم عقب اطلاق النار.... وقرر انه يفتح موضوع لخطبه عقب الامتحانات....
>>ابو فيصل كان همه الوحيد ان بيت اخوه مايضايقهم أي شئ ويتمنى يعرف هم مبسوطيين والا لا.. ويقدم كل شئ عشان ما يحسون بالنقص......
<<ام فيصل وام خالد زادت علاقتهم ببعض وصاروا يدخلون المطبخ مع بعض ويتعلمون من بعض الطبخ.......
>>لولو التهت بالدراتسه ونست سالفة المطعم وكعادتها لا جت الاختبار جا الجد عندها وتركت خرابيطها ولعبها...وصارت ما تكلم احد الا للضروره.......
<<سلطان آخر سنه له...وآخر ترم بحياته الدراسيه والمفروض يعتبره فرحته وسعادته بس شكله بينقلب احزان عليه....كان يتمنى يعدي هالترم والناس تبارك له بالخطوبه من بنت خالته.... الوظيفه وموجوده والعروس وموجوده....بس يختفي احدهم هذا اللي ما حطه بباله ولا فكر فيه....صار يدعي ربه ان كان بهالزواج خير...ييسرله وان كان ما فيه خير يبعده عنه.....
وافقت نهى بعد اصرار من محمد ونواف على انها تقعد شهر...بس بعد اسبوعيين...يعني مع بداية الشهر......
(اسبوعيين للاختبارات وكلن ملتهي بدنيته))
****************************

اسبوعيين بتعدي بس يصير فيها شئ؟؟؟
يصير بعدها شئ؟؟؟
جوري وش نهايتها؟؟؟
سلطان وش بيصير له؟؟؟؟
منصور وش القرار اللي اتخذه وهل هو مجرد تفكير والا حالته النفسية قلبت كل تفكيره؟؟؟
خالد وش بيصير له؟؟بيكلم لمياء يقدر والا لا؟؟؟
حنان وش سالفتها وليش خوفها يزيد؟؟؟وهل تركها للشغل فتره له أي صله بخالد؟؟؟
عادل هل بيسكت عن بنت عمه؟؟؟وفراس وينه وش بيصير له؟؟؟
خلود وش تاليها مع سلمان؟؟؟؟
وعهود تعرف بقصة حبهم واذا عرفت وش بيصير لها؟؟؟؟
غاده بيتغير فيها شئ والا كلامها دايم مزح؟؟؟؟

( همس )
04-10-2007, 10:11 PM
يسلموووووو حبيبة قلبي أطياف الشوق على تكملة القصه..

وعن جد هالقصه شدتني مره وحمّستني مرررررررره..

<<==== ومازلت متشوقه لباقي القصه...

دمتي بألف خير..

اطياف الشوق
04-15-2007, 11:08 AM
((الجزء الرابع عشر))
مرت اسبوعيين الاختبار بسرعه..مثل البرق والايام صايره تمر بسرعه...انتهت الاختبارات وكلن مهوب عارف مصيره وين....جوري وصديقاتها....قضوا آخر يوم بالمدرسه وما اتفرقوا الا وهم ميتيين من الصياح....
جوري:حرام عليكم بنات بإذن الله نسجل بقسم واحد وبكلية وحده....
غدير:أي كلية وش يضمنكي(وحضنت جوري)
هيفاء وهي تكتم صيحتها:بنات والله باشتاق لكم...والله بنفقد هاللمه الحلوه....
جوري بعدت عن غدير لانها تحس ان غدير بتنهار من كثرة الصياح:تفاولي خير....
غدير:بنفقدها...بنفقد كل لحظه...بنفقد الطيبه والعشره الحلوه...بنفقد البساطه اللي عشناها بالمدرسه....
جوري:غدير لا تصيحيني زياده...حرااااام عليك بإذن الله عشرتنا ماهي مثل أي عشره...وصداقتنا غير...وشفيكم بنات؟؟والله اعزكم ومستحيل انساكم حتى لو افترقنا.....
هيفاء ضمت غدير وصاروا يصيحون......
>>البنات اللي بالمدرسه انتبهوا لهالثلاثي وحسوا انهم يعزون بعض معزه مهيب صاحيه... وحسوا انهم بينهاروا لو طلعوا برى المدرسه.....
جوري طلعت من شنطتها تجرافها والوشاح اللي انزفوا فيه يوم تخرجهم وطلعت القلم
(I LOVE YOUالمغلف بالقماش الاحمر المخمل ومكتوب فيه(
كان يوم التخرج يوم تاريخي لاينسى...الكل ملتهي بشعره ومكياجه الا الثلاثي..اتفقوا انهم ما يحطون ولا شئ الا بالمدرسه... هيفاء عليها المكياج تحط لهم كلهم....وغدير تحط لهم الطوق من الفل الابيض الكبير يحطونه على شعورهم مثل التاج وطقمت لهم الثلاثه.... وجوري عليها باقة الورد يشيلونها اذا انزفوا.....وكانوا مسشويريين شعورهم ومدرجينها...
كان شكلهم ملفت للنظر بشكل غير طبيعي....وكل المدرسات انتبهوا لاشكالهم اللي طلعت روعه... واتفقوا كلهم انهم يصورون انفسهم اول ما يرجعون من المدرسه...بمرايلهم لانهم يخافون ان الصور تنصرق اذا صوروا بالمدرسه او يكتشفوا ان معهم كاميرا......وفضلوا انهم بالمراييل وعليهم الوشاح بالمايل وباقة الورد ماسكينها والطوق من الفل عليهم....كل وحده صورت بالبيت واحتفظوا بصورهم....
الثلاثي كان اروع ثلاثي بالمدرسه...والكل يشير اليهم بالبنان....مكان الصبح مايغيرونه....ومكان الفسحه...ومكان الخروج.....
مسكت غدير الوشاح حق جوري وكتبت فيه اروع كتابات لانها معروفه بالكتابه...وراحت لتجراف جوري وكتبت فيه بعد....وهيفاء كانت مشغوله بالكتابة لغدير....وجوري مسكت وشاح وتجراف هيفاء...وتبادلوا ثلاثتهم الوشاح والتجراف.....
غدير طلبت من سواقها انه يجيب لهم فطور....اكلوا وخلصوا....وقعدوا مهم قادريين يخرجون من المدرسه ولا هم قادريين يتحركون من مكانهم.....ولا وحده متجرأه تبدأ تخرج....المدرسه فضت الطالبات كلهم خرجوا وما زال الثلاثي بمكانه......
كلمات غدير لهم الثنتتين...((الى اروع صديقه لي بالوجود.....الى من استقلبتني وفتحت لي باب الصداقه...الى من افهمتني معنى الصداقه...الى من اشركتني في امورها...كم اتمنى ان تدوم صداقتنا وتدوم محبتنا....كم اتمنى ان لايجف نهر الود...ان نسقيه بحبنا...ونزرع حواليه ورود الأنس... اتمنى ان تلامس مشاعرنا شعيرات الود وتتمسك فيه وتشد قبضتها عليه وتمنع أي تسرب لمشاعر اخرى... كم اتمنى ان تضخم علاقتنا...وتقوى ففراقكِ صعب...والاصعب ان لا اجد ابتسامتك يوميا في حنايا مدرستنا....
عزيزتي..بل غاليتي...
تخونني العبارات ويجف قلمي عن ما يكن لكِ قلبي من عبارات الود والمحبه...ويشهد الله ان قلبي لا يحمل لكِ سوى الحب الطاهر النقي...اتمنى ان لاتنسي صديقتك غدير....وان تتذكريني بكل خير....))
عبارات غدير كانت قويه لكل من جوري وهيفاء...يعرفون ان غدير عصبيه واحيانا ترمي كلام قاسي بسبب عصبيتها...وكانوا ثنتينهم هم اللي متحمليينها وعرفوا لها واتأقلموا معها مره...وحبتهم مره...لانها لقت من اللي يفهمها ومن يقدرها..........
جوري عرفت من المستحيل انهم يقومون او يتحركون وتأخروا مره عن بيوتهم...
وقفت جوري وهي تناظر بهيفاء وغدير...قاموا على طول وصاروا واقفيين....لمت اغراضها جوري وهيفاء وغدير صاروا يلمون اغراضهم يوم قربت عند عباتها بتلبسها ما قدرت تقاوم وصاحت... وغدير دموعها جاهزه صاحت هي الثانيه.....وهيفاء معهم.....
موقفهم صعب ولا قدروا يخرجون لانه آخر يوم...ويمكن بعدها ما يتقابلون حتى وان تقابلوا.... ما يصير مثل ما كانوا بالثانوي....يوميا مع بعض...وكل شئ مثل بعض......
صاروا يضمون بعض...ولبسوا عبيهم بالموت....ويوم جو عند الباب ماتوا من الصياح وخرجت جوري اول وحده لانها تحس انها بتموت وان الدنيا انقفلت بوجهها وضاقت عليها بالحيــــــل....
جوري رجعت البيت وهي منهاره...صديقاتها ومدرستها...معلماتها....كل ركن بالمدرسه كانت تحبه... صديقاتها تعتبرهم خواتها لان ما عندها خوات...همومهم وحده وافكارهم وحده... واهتماماتهم وحده...
رجعت جوري ولقت اهل البيت متجمعيين بالصاله...الحريم كلهم موجوديين..وفيصل مخلص من الاثنيين اختباراته وعهود وخلود يوم الثلاثاء....وهي الوحيده اللي يوم الاربعاء.....
خالد ومنصور وابو خالد وابو فيصل بالشغل....وفيصل داج ما يقعد بالبيت.....
جوري ما تبي تقابل احد ومالها خلق تقابل احد....طلعت باغراضها على غرفتها على طول من دون لا تسلم ولا شئ والكل لاحظها ولاحظوا الضيقة اللي فيها..........
دخلت غرفتها وصلت الظهر وطاحت على سريرها........ولا تبي تقوم لان خلقها ضااااااايق على الاخر ونفسها مكتوم ولا تبي تحس باي شئ......ولا رضت تتغدى ولا تاكل شئ وما تقوم الا على الصلوات تصليها وترجع تنام...نفسيتها معدومه على الاخر...
*************************
اقتربت حنان من غرفة امها..غرفة تفريغ الهموم...محد يعرف بهمومها الا امها..اقتربت بخوف ودخلت على امها اللي سرحانه وانتبهت على نحنة بنتها....
ام سلمان :هلا حنان...تعالي اقعدي...
حنان ما قدرت تقاوم وعلى طول بدت مع امها وقالت:يمه بديت....
ام سلمان وهي عارفه اللي بداخل حنان:طيب وش فيها....
حنان بانفعال:يمه وشو اللي وش فيها....احس اني تغيرت....
ام سلمان وقلبها على بنتها:طيب يمكن لصالحكِ......
حنان ما تضعف الا قدام امها:يمه صعبه وانتي تعرفين بي.....
ام سلمان:يا يمه قضاء الله وقدره وانتي بعد ما تأكدتي.....
حنان تحس باعصابها تنشد:يمه تاكدت والا ما تأكدت...هذا موضوع منتهي من زمان....
ام سلمان:وليش تقولين منتهي يمكن فيه امل......
حنان:يمه انا خلاص عودت نفسي على تلاشي هالامل...يمه افرضي طلع العكس وقتها راح انهار تنتهي الدنيا...ولا اقدر اعيش......انا ما ابي اتأكد....
ام سلمان:طيب لو برى السعوديه.....
حنان:لا يمه ما ابي....خلاص انا انهيت هالموضوع من يومه.....
ام سلمان:طيب كنتي صغيره ولا ندري يمكن اصلا ما تكوّن غشاء البكاره......
حنان حست بضيق قوي على صدرها:يمه انا اتذكر السالفه وكأنها قدامي معناه اني كبيره موب صغيره....
ام سلمان واللي الحالها تعرف بهالموضوع:طيب مو تقوليين ما طلع دم....
حنان بقشعريره لانها تذكرت الموقف:يمه ما ادري طلع ما طلع...بس ما ابي اتذكر خلاص ما ابيه ولا ارجع له ومصيره محددته من زمان.....(وعينها تدمع)...
ام سلمان تحاول تقنع بنتها:طيب بس تحرشات...يمكن ما وصل للشئ الكبير يا يمه بس نتأكد......
حنان تحس بكل شعره بجسمها وقفت لان الموقف عاد لها من جديد وكأنها تبي تفضفض لامها مع انها قالت لها عند اول خطيب لانه ما ينرد على قولة اهلهم وهو كان السبب فتدمير حياتها: يا يمه والله ان اصعب موقف يمر بحياتي...يمه انا اتعرضت لتحرشات جنسيه ومن اقرب الناس لي... ايه ولد عمي وانتو بغفله عنا...كان الانفتاح الكبير بعايلتنا والدش عادي صغار او كبار وتخلونا نقعد الحالنا....يمه الموضوع كبير..كبيييييييييير مره وما اقدر اتحمله انا...ما ابي اتذكر السالفه ولا ابي اتذكر عيال عمي ولا هو...كان اكبر مني وفاهم بكل شئ وانا كنت صغيره وكنتوا يمه تلبسونا أي شئ وما تدرون انا احنا الصغار نغري العيال المراهقين...المراهققين اهم شئ عندهم تفريغ اللي فيهم وما يفكرون بعقل ان هي قريبته او بعيده حتى لو اخته....اهم شئ يفرغ هالشحنات واحنا...ما كنتوا تبعدونا عنهم واللبس ما تهتمون فيه.......(وناظرت امها اللي دمعت عينها بس ما تقدر تتكلم الا مع امها...وام سلمان متقطع قلبها على بنتها)...
يمه انا منتهيه مع هالقصه وراسمه طريقي وما ابي الزواج لو وش ما كان... لا تلوموني لانه تقدم لي ورفضته...لاني ما اقدر اعيش معاه..ولا اقدر اناظر فيه...مستحقرته ولا ابيه ولا ابي اناظر فيه.. ولو اخر انسان يبقالي ما راح اوافق عليه...لانه حقير حتى لو مراهق انا كرهته وكرهت الحياة بسببه...وما صرت انثى مثل البنات....
بس يمه الفتره الماضيه حسيت اني اميل لواحد..هو ما غيره...ما ادري ليش وشلون جذبني...اللي اكبر منه وافضل منه ما ناظرت فيه الا هو اذا جا عندي او سمعت اسمه او أي شئ عنه يهتز قلبي غصبا عني.... انا يمه ما ابي اعيش على شئ وهمي....وشئ منتهي منه....مقهوره يمه..مقهووووووره ليش بعد كل هالسنيين وكل هالقرارات والبعد عن الناس كلها ارجع افكر فيه.....يمه انصحيني وجهيني...احس ان تفكيري مهوب لصالحي هالايام....
ام سلمان متقطع قلبها على بنتها اللي انظلمت بدون أي سبب وبسبب اهمالها هي وعدم التزامهم... وحرص حنان على اهلها وهي اللي تصرف عليهم....وكانت حريصه على ليلى ورانيه وما تبي تكرر نفس الغلطه.....وابعدتهم عن العيال واهتمت بلبسهم وحاولت بالدش انه يطلع برى البيت بس عجزت وما قدرت....
ام سلمان:ليش ما زلتي تحبين خالد؟؟؟؟؟
حنان تحس بروحها تنقبض لا سمعت اسمه شلون يوم كانت تشوفه بالمستشفى:يمه وش يفيد الحب...واذا احبه ما يغير شئ بحياتي وهذا اللي قاهرني....ما يفيدني أي شئ بس اتعذب...
ام سلمان:انتي لو توافقيين انك تكشفين واكيد بيعرفون ان انفض الغشاء او لا...وبعدين فيه عمليات ترقيع للغشاء....
حنان:يمه بانفضح...فضيحه عالميه...لو رحت باقصى الشمال والا الجنوب...الكل بيسأل ليش هناك رحت؟؟؟وافرضي ان طلعت ماني(وبالموت نطقتها)بكر..خليني اتعذب ولا اتأكد اني فعلا ماني بكريه.. والله صعبه وانا راضيه بحياتي والله يعوضني بالجنه.....بس تفكيري المتخلف ما ادري وش صار بي وليش افكر فيه..........
ام سلمان وميته حزن على بنتها وودها لو تقدم لها أي شئ لانها عجزت عن هالمشكله ولا هي قادره تحلها:يمه مالك الا الدعاء....ادعي ربك وكثري من الكتب اللي كنتي تقرينها....
حنان:أي والله يمه...القراءة تشغلني عن التفكير وخصوصا التفكير الاعوج اللي طحت فيه....
وقامت حنان من عند امها بعد ما طلعت كل اللي بقلبها...لانها لو ما طلعت لامها كان تموت من الضيق اللي هي فيه...وكل شئ يصير لها تعرف عنه امها....وتقول لامها كل شئ لانها تعتبرها الام والاخت والصديقه وكل شئ بدنيتها.........
حنان رجعت لها مأساة الماضي وكيف كانت تحب خالد وتعجبها هيبته وقوته...وكل ما تتذكر قعداتهم مع بعض لما كانوا صغار....اذا تذكرتها تزيد عليها المأساة وتنقهر وودها لو تمحي الماضي... وتكون حياتها غير ومختلفه عن أي بنت....بس كبرت وعرفت ان قصة الحب اللي طايحه فيها متتهيه وفاشله...وهي رفضت ولد عمها لانها ما تبي تكون بموضع محرج وذل لها ولانها لو بتوافق بيظن ولد عمها انه عشان الفضيحه ويبي يذلها لانها غصبا عنها....
حنان حاااااااااااااااقده على العائلة بكبرها ومقهوره من هالانفتاح اللي عايشيين فيه وتمنت لو تعرف من هو السبب بعدم التزام هالعائلة................
وكل ما تشوف خالد..خالد اللي كان حلمها باحد الايام...تشوفه التزم يرجع لها القهر والظلم اللي عاشته وتحس انها بتموت من الضيق اللي هي فيه......
بسبب تفكيرها تركت شغلها فتره... لانها تبي تعاقب نفسها من احلى شئ بحياتها...شغلها هو دنيتها وهو كل شئ..تنشغل فيه وتفكر بمرضاها واي دورة هي اللي تدخل فيها...تبي تبعد عن التفكير عن الزواج وعن أي شئ يخصه خصوصا اذا تذكرت خالد...ويوم شافته بالمستشفى زااااااد حنينها للماضي وصار هو تفكيرها...خالد وشكله الجديد...واللي قهرها ان شكله باللحيه طالع احلى ورزززززه وحست انه هذا اللي تبيه...خالد العاقل الكبير الرزين الهيبه...خالد الملتزم... انقهرت ليش تفكيرها يوصل لهالدرجه وهي اللي حاولت سنيين وسنيين عشان تنساه.. مجرد كم يوم شافته انقلب كل شئ...تبرعت بالدم للمريض اللي كان يهتم فيه خالد وتمنت ان احد ما يعلم بس صديقتها فضحتها وبعدها ما قدت تتحمل...خرجت على اساس عدم العوده...لكن كفائتها العاليه هي اللي خلت المستشفى تعطيها اجازه بدون راتب.....ورجعت للمستشفى وهي تتمنى ان خالد ما يجي ابد ولا يعترض بطريقها.......
واللي قهرها اكثر يوم عرف انها ما صارت تدوام...شلون درى؟؟؟وليش؟؟؟ معقوله يراقبها..ابعدت عنها كل فكره تعتبرها سخيفه والتهت بدنيتها وتمنت لو يخرج من قلبها وتفكيرها ولا يهمها ابد...
وولد عمها احيانا تتمنى تقتله تفكر بسم باي شئ تنتقم منه...واحيانا تحس انه ضحيه مثله مثلها لانه مراهق وهالانفتاح هو السبب يعني يشوف اشياء تغريه....غصبا عنه...دش وافلام يخلي لواحد يفهم وهو صغي وعدم اهتمام العائلة فيهم هو السبب باللي يصير لها.....
بس تحاول تبعد عن هالتفكير مره وحده وتشغل وقتها قد ما تقدر......
>>فمكان ثاني بنفس البيت....سلمان طاااااااااااااير من الوناسه ويبي يطير اكثر لان كل شئ جاهز له بس العروس تجي للبيت والموافقه حاطها بجيبه......سلمان يغني ويروح ويجي....
ليلى:بس سلمان وش ذا؟؟ترى ابغار من خلود.......
سلمان:غاري منها...وش عليّ منك.....
ليلى:طيب يا سلمان..تهون عليك اختك.....
سلمان:لا والله ما تهونين عليّ..بس ما تلاحظين انك تخربين عليّ احلى فرحه....
ليلى:المهم...بسرعه باروح اشوف بيتك صراحه متحمسه ودي اشوف ذوقك بالاثاث لانك منت راضي احد يشاركك بالبيت...وعلى قولك(وتقلده)...بيت العمر وما ابي احد يشاركني فيه الا اذا العروسه هي اللي تبي تشاركني.....
سلمان:وانا صادق ما ابي احد يشاركني فيه......
ليلى:طيب يالله اكلم امي والبنات وتودينا.....
سلمان:اممممممم....معليش بما انكم اهلي راح اوافق والا الامنيه ان اول واحد يدخل هي خلود..ادخلها واسألها عن رأيها بالبيت......
ليلى:زين انك تذكرت ان لك اهل...يالله باروح اقولهم...
وراحت ليلى بسرعه تقول لحنان ورانيه وامها.......وبسرعه جهزوا لانهم متحمسيين يشوفون البيت... والاكثر بيشوفون ذوق سلمان....اما احمد ولا فكر انه يروح معهم....
فتح سلمان البيت وهو حاس انه بيطير من الفرح......
سلمان:تفضلوا حياكم الله......
ام سلمان:لا اله الا الله......
البيت كان تصميمه رااااااااااائع...فوق الخيال....قمممممه.....مختار كل شئ ومنتبه لكل شئ...كل ركن وكل زاويه ما اهملها....ونوع بالاثاث من كل شئ....السجادات الايرانيه....وكنب امريكي....وتصميم صيني.....ودخل اللمسات المغربيه وما خلى احد من اصحابه اللي يسافرون برى الا وصاهم بتحف غريبه من برى.....
سلمان يعرف ان خلود تموت بالغريب وتحب تداخل التصاميم...وتمنى لو تجي وتشوفه بس يدري ان هالشئ ما يقدر عليه........
حنان:ابداااااااااااااع...صراحه البيت رووووووووعه بكل الماقايييس...
سلمان يبي يتأكد:والله...
حنان:ما يبيلها حلف..صراحه تناسق الوان...والتصاميم شكلها متعوب عليها....
سلمان:هذا تجميعي لها يمكن اكثر من سنتيين...ومجمعها من كذا مجله وكذا تصميم.....
ليلى بانبهااااااار:كوووووووووووول....صراحه ذوقك خياااااااااالي........
رانيه:ما شاء الله طلعت ذويق...
سلمان:لا دام رانيه عبرت عن رايها خلاص انا متأكد.....
رانيه:حرام عليك انا ما اتكلم.....
سلمان:انتي..من قال؟؟......
رانيه:طيب تتطنز..........
سلمان:ههههههههههههه
ام سلمان:ومتى ان شاء الله نخطب لك.......
سلمان:خير البر عاجله....وبما ان اخوها طلع بالسلامه...خلاص بكره...
ليلى:لا وشو بكره خليها لين تطلع النتايج........
سلمان:مدري وش رايك حنان؟؟؟
حنان:والله شوف الاسبوع الجاي افضل....الناس تكون انتهت والاجازه جت....
سلمان:الراي رايكم.............
ليلى:عقبالك حنو...ان شاء الله يطلع بيتك احلى من هالسلمان....
سلمان:يالله يالغيره....قولي الله ماشاء الله.....
حنان حست بخوف فضيع مع احباط امل قوي كل ما يجي طاري الزواج....وش فيهم محد يحس بي.....
وكملوا نقار وهواش ليلى وسلمان ....وراحوا للغرف كلها شافوها....الا غرفة النوم ما سوى فيها ولا شئ الا بعد الملكه عشان يختارونها مع بعض...............
ورجعوا البيت وهم مستانسيين وسلمان اللي طاير من الوناسه وحاس انه مع كل يوم يروح يزيد خوف مع فرح............
*************************************************
نهى:احسها صعبه........
نواف:وشو اللي صعبه........
نهى:ليش نقعد...بس نعذب نفسنا ونزيد الامنا الام........
نواف:انا اشوف هالشئ من صالحكم انتو الاثنيين...يعني تصفية مافي النفوس....
نهى:وانت وش رديت عليه.....
نواف:باقول له اللي بتقولينه اللحين.......
نهى بخوف:وابوي تتوقع وش يقول..........
نواف:هذي حياتك وهو الى الان زوجك.........
نهى:ما ادري احسها صعبه...خيبت املهم وبارجع مطلقه......
نواف:لاتتندمين على شئ فات...انتي خضتي التجربه وهذا مصيرك.......
نهى:الله يعين اجل خلاص اكلمه....
نواف:وانا بعد اشوف كذا........
طلع نواف من عند نهى وتركها بحيرتها....نهى محتاااااره مره...تدري ان هالشهر بيكون احلى شهر بحياتها وكل وقت تقضيه مع محمد هو احلى شئ بدنيتها.....محمد كان مفتاح لابواب سعاده بحياتها..
وهي اكثر شئ تخافه بعد هالشهر...وشلون تقدر تعيش بدونه...هي يالله تقبلت انها ما راح تكون معاه... شلون بعد لحظات حلوه عاشوها مع بعض........
مسكت جوالها ودقت عليه وقلبها ملياااااااان خووووووف.....
نهى قفلت الخط بسرعه بس جت نغمه عند محمد....رجع محمد اتصل فيها وانخرشت نهى ما تعرف ترد او لا....قامت بسرعه وقفلت باب غرفتها وقعدت على الكرسي وتناظر بالمرايه وردت عليه...
محمد:الو...
نهى:نعم...
محمد:السلام عليكم.......
نهى:وعليكم السلام....
محمد:شلونك؟؟وش اخبارك؟؟؟
نهى ترد بجمود:بخير..
محمد:فيكِ شئ؟؟؟؟؟؟؟
نهى:لا ابد مافيني شئ...
محمد:اكيد ما فيك شئ......
نهى مرتبكه:ايه..انت شخبارك؟؟؟
محمد:بخير دامني اسمع هالصوت..ها اجيك اليوم......
نهى بدا الخوف بقلبها:لا موب اليوم....
محمد:ما اشتقتي لي.....
محمد يحب يحرج نهى...ونهى خايفه ان محمد ياخذ بخاطره منها....
نهى:لا مو قصدي بس ما رتبت اغراضي......
محمد:اجل بكره بعد الدوام امرك وعلى طول ببيتنا......
نهى:........................................
محمد:نهى.........
نهى:نعم!!!!!
محمد:معاي.....
نهى:ايه.......
محمد:طيب موافقه؟؟؟؟
نهى مفجوعه:على وشو اوافق........
محمد:ههههههههههههههه
نهى تموت بضحكة محمد عليه ضحكه تضحك اللي قدامه غصبا عنه...ويطلع صوت يبين انه ميت من الضحك........
نهى مبتسمه:ليش تضحك؟؟؟انا قلت شئ يضحك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد:لا ابد...بس تذكرت بداية زواجنا والا نسيتي شلون تقولين موافقه.......
نهى عرف يستدرجها محمد بالكلام:شلون ما اذكر!!!
محمد:عليّ انا...بس ولا يهمك اذكركِ......تذكرين يوم يسألك الشيخ...وش قلتي له....
نهى:الله يقطع شرك ما نسيت...........
محمد:احد يقول على راحتك....على راحة الشيخ......
نهى:بس محمد لاتقعد تذلني بهالسالفه..........
محمد:بالعكس كل ما اتذكرها اموت من الضحك....
نهى:زين تتذكر شئ عني يخليك تبتسم........
محمد:بس هالشئ...كل شئ بحياتنا اتذكره...اتذكر كل شئ...الاكل اللي تحبينه...وقعدة القهوه بالمغرب... ضحكتكِ في احد ينساها.....انتي كل شئ بالنسبه لي....وكل شئ بدنيتي...تعودت عليك وعلى كل شئ تحبينه....وشاهيكِ ما انسى طعمه........
نهى:خلاص محمد...حرام عليك لا تخليني ابكي.....
محمد:الا دموعك تراها غااااااليه عندي.....
نهى:طيب ترى الي ببطني.......
محمد:الله يهديكِ...تمنيت انه يكون معنا الشهر........
نهى:اخاف ينفخ فيه الروح وما اقدر انزله.....
محمد:حصل خير...اهم شئ انتي...جهزي حالك وجهزي شنطتك......
نهى:ليش بنسافر......
محمد:اكيــــــد....
نهى:وين؟؟؟؟
محمد:اختاري....
نهى:مدري على راحتك........
محمد:انا اقول نروح برى السعودية ازين وابعد عن الناس......
نهى:بالعكس اذا ما عندك أي مانع بالجنوب افضل شئ...خصوصا ابها....مدري اذا ما تحبها لا نروح لها..بس اذا عادي عندك صراحه ابها رووووعه وتحس بين اهلك وناسك...
محمد:اوكي ما عندي أي مانع....بالعكس اللي يريحك يريحني.......وانا بعد افضل ابها لاني اعرفها...
نهى:على كيفك........
محمد:اوكي بكره باخذ اجازه من العمل...اليوم تجهزين كل اغراضك واذا تبين من البيت شئ معك المفتاح ودقي عليّ اجيك او نواف يجيبك.....
نهى:اوكي...
محمد:اجل فمان الله......
نهى:بوداعة الكريم وحفظه...
نهى ما تدري هي تستانس والا تواجه خطر قادم...هي تحاول تبعد عن محمد خلال الثلاث شهور بس الظاهر صعب...صعب انها تنسى احلى ايام عاشتها مع انسان واعي متفهم....صحيح نواف كان بصفها بس الزوج غييييييير....يعاملها بلطف وحنان وفوق كذا يموت فيها.....
نهى تعلقت بمحمد بالبداية بشكل جنوني لدرجة انها احيانا ما تبي ترجع البيت....وبنفس الوقت محمد يحاول يعرف منها السبب الحقيقي لكرهها لاهلها...وفعلا هم يعاملونها كذا والا هي تتخيل هالاشياء...
نهى..ودي اصارح محمد بحبي...بعشقي له..ودي اصارحه بالحقيقة بس اخاف يكرهني ويخذلني.. اخاف يكرهني وما يعتبرني بالوجود...بس هو طيب...اخاف ان درى اني اموت فيه ما يعبرني....
>>آآآآه يا نهى لو تعرفين وش غلاك قد؟؟؟اموت فيك..وودي اعرف وش تاليكِ...انسانه نادره وين الاقي اللي يحبني بصدق...وين القى بديل عنها وانا تعودت عليها....بس انا لازم اعرف وش قالو لها.. وش السبب الكبير اللي يمنع انها تعيش معاي......
كل شئ باعرفه بهالشهر بس لازم اكلم الوالده..........
********************************************
عهود:الى الان ما قامت الجوهره...
ام فيصل:مدري وش فيها...لايكون صاير لها شئ....
خلود:لا انا مقومتها صلاة العشا...قامت صلت ورجعت نامت.....
ام خالد:خلوها ترتاح بعد آخر يوم...اكيد ما كانت تنام الايام الماضيه......
ام فيصل:بس غريبه اول مره تنام هالنوم.....
عهود:يمكن ثالث ثانوي غير....
خلود:يمكن.....
ام خالد:جو العيال تغطن يا بنات......
ام فيصل:خلصتوا من الدواره بهالشوارع.....
فيصل:لا ما خلصنا ولاطرى علينا....بس قلنا ما نبي نفوت قهوتكم....
ام فيصل:قهوتنا المغرب وقضت....
فيصل:الله يخلي البنات يقوموا يصلحوا لنا قهوه....
عهود ودها ترد على فيصل قهرها مررررررره بس ما تقدر..وش شايفني شغاله عنده....وخلود ماتت من الضحك على خبال ولد عمها.....
منصور:الا وين الناس؟؟بس انتو؟؟؟
عهود بغت تخربها وتدق منصو بالكلام بس امها سبقتها وسكتت.....
ام خالد:اخواتك هنا والجوهره فوق.....
فيصل:اكيد نايمه...ما تترك عادتها آخر يوم كله نوم.....
منصور:ههههههه...حلللللللوه....
فيصل ببلاهه ويبي يحرج منصور:منهي الحلوه؟؟؟
منصور انحرج على الاخر وما يعرف لحركات فيصل:الشعر اللي قلته!!!
فيصل:اشوى احسبك تقصد شئ ثاني....
عهود وخلود يالله يالله ماسكيين نفسهم لايضحكون بصوت عالي...حركاته وهو يتكلم شئ ثااااااني..
منصور:ترى انا منصور مو فيصل.....
فيصل:لا...تصدق احسبك فيصل.........
ام فيصل:وين ابوك وعمك؟؟؟
فيصل:اخبرهم يطرون الحرمه الثانيه....وشكلهم راحوا يخطبون اللحين......
ام فيصل:قم من عندنا لابارك الله بابليسك...لو كنت جمبي كان قرصتك....
منصور:ليته عندك عشان تعطينه قرصه كود انه يعقل....
فيصل:يا كثر الناس اللي يترصدون لي بالشر....
فيصل يحب يستعرض عند البنات خصوصا اذا كانوا بنفس جيله...ويطلع انواع الفنون اللي عنده.. بس اشوى ولا احد انتبه من العيال والا مسكوه طنازه ولاتركوه.......
منصور:اقول خلنا نروح برى.....
فيصل:ليش؟؟؟خلينا هنا مستناسيين.......
منصور:لا ياشيخ...يالله قوم....
قام منصور وفيصل منقهر وده يطلع فنونه الثانيه...بس هو دمه خفيف وما يحتاج يستعرض....
منصور انشغل باله بموضوعه هو جوري خصوصا ان ابوه وعمه قاموا يلمحون بالموضوع وشكلهم متكلميين فيه....
اخاف اتكلم عن اللي بداخلي واقول اللي ابيه ينقلب الموضوع فوق تحت خصوصا وانا ببيت عمي... واخاف تكون وسوسه مني...والا وش اللي غيرني وخلاني عادي مو مثل الاول متعلق باخر امل فيها....
احس ان سلطان انسب لها...وانا وش دراني مجرد موقف بسيط يحصل بين أي واحد ووحده...بس احس نظراته غير لها...
منصور وين تفكيرك القوي الصارم...وين قوتك باتخاذ القرار...وين اللي كنت تعلمه للناس... منصور اجزم امرك وسوي اللي يرضي ضميرك.....
صارت العبارات ترن براسه وافكاره تروح به بعــــيـــــد...ما يدري اللي يفكر فيه هو الصواب بعينه والا افكاره خلته يروح بعيـــــــــد.....
فيصل:يالله ابو الشباب وصلنا بيتكم......
منصور:بتنزل معاي والا لا.......
فيصل:مدري افكر...اكيــــــد بانزل عشان الف البيت براحتي...مافيه ارجع يا ولد وراك احد....
طلع من السياره منصور وسكر الباب وفيصل خرج بعد وقاله منصور:حزنتني...مسكين اللي سمعك يقول انك ما تدخل البيت كله اذا فيه احد من الحريم.....
فيصل:خلينا نسولف..دام السوالف ببلاش.....
منصور:وش رايك بس ندخل؟؟؟؟
ودخل منصور البيت والعمال يشتغلون فيه...وراح لغرفته اما فيصل صار يتمشى بالبيت.......
منصور اخذ اغراضه المهمه لان البيت بس يبيله شوية ترميم ومن جهة وحده..عشان كذا ما اخذوا عفشهم كله...واخذوا المهم من اغراضهم الا منصور..جا واخذها بنفسه..
منصور يعشق الكتب بجنون...خصوصا اللي مجالها علم النفس...اخذ كتبه المفضله ودفتره اللي يكتب فيه اجمل عبارات مرت عليه.....
رجعوا البيت منصور وفيصل....وقابلوا بالمجلس الخارجي خالد وابو خالد.......
ابو خالد:مريت البيت.....
منصور:توني راجع منه...بغيت شئ...
ابو خالد:لا بس ودي اتطمن على الشغل...تعرف العمال اذا مافيه احد وراهم ما يشتغلون....
خالد:انا ومنصور نتناوب عليه....
منصور:ولا تشيل همه........
ابو خالد:لا لازم امر عليه يوميا ما اتطمن اذا ما شفته بنفسي...بس ابي المتابعه بالليل.......
خالد:لا من هالناحيه لا تشيل هم........
فيصل راح عنهم داخل البيت........
ابو خالد:ها يا منصور متى نتكلم بالموضوع......
منصور:أي موضوع!!!
ابو خالد:موضوع بنت عمك...الاجازه جت وخلاص ما بعد هالوقت وقت...نخطبها رسمي وعمك ما يردنا.....
منصور بضيق:لو نأجل الموضوع شوي.....
ابو خالد:ابد ما فيها تأجيل....خلاص البنت علقناها ولا تقدمنا رسمي...موب عشانها بنت اخوي مانسوي مثل العالم والناس...لازم نخطبها رسمي.....
خالد:طيب هي وافقت والا لا.......
ابو خالد:احنا نخطبها واللي يصير يصير وعمك مهوب رادنا......
منصور اخذ الدفتر اللي معاه وصار يقلب اوراقه ويقرى كتاباته وكتابات بنت عمه اللي كانت تجيب له اياها خلود..........ويحاول يبعد ابوه عن هالسالفه اقل شئ لو تتأجل...
قلب الاوراق...وفتح قسم مكتوب فيه (عبارات اعجبتني)...
يقول احد الحكماء:
الناس مشغولون عني وعنك بنقص خبزهم وإن ظمأ أحدهم ينسيهم موتي وموتك....

ويققول أحد أدباء الغرب:
افعل ما هو صحيح ثم أدر ظهرك لكل نقد سخيف!!
.......
وقرى اللي بعده وهو اللي قهره اكثر(تركى على المركه اللي جمبه وهو قاعد بالجلسة الشعبية وخالد بالكنب يقلب بجريدة)
>>كان من كتابات جوري....بتواقيعها اللي كانت تلطشهم خلود...
في الحديث((من أكثر من الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا))
والثانيه:أي شئ وجد من فقد الله؟!وأي شئ فقد من وجد الله؟!لايستويان أبدا...من وجد الله وجد كل شئ ومن فقد الله فقد كل شئ.....
تحطم منصور عند كلماتها....انقههههههر من نفسه على الاخر...شلون يفرط بالعلم الشرعي ويروح لعلم النفس....ليش اضيع وقتي بعلم من ناس مثلي مثلهم...وافرط بعلم من سيد البشرية.... وش بي ما احس وما افرق بينهم...لا قريت كلام او اثر من السنة ينشرح صدري وتلقائي يدخل قلبي...وعلم النفس دورات وشهور لين تدخل.........
تأفف منصور وضاق خلقه ورمى الدفتر بجنبه....وانسدح وحط راسه على المركه....
خالد انتبه لمنصور:وش فيك ابو الشباب.....
منصور:حاس بضيق.....
خالد:ليش عشان خطوبتك...عادي كل الشباب اللحين يشيلون هم الزواج لانه يربطهم....
منصور:لا تروح بعيد...
خالد خلا الجريد على جنب:وش السالفه يا منصور.....
منصور:حاس بضيق موب طبيعي.....
خالد:انا قلت يمكن اثر الحادث يوميين ويروح بس ما هقيته يطوول(وجا عنده)
منصور تعدل بالجلسه:انا موب منصور الأولي....
خالد:ليش وش اللي تغيّر....
منصور:قول ليش انا ما تغيرت...انا جتني حالة هوس بعلم الغرب...علم النفس...دورات وشهور وبالنقليزي والعربي...وسنوات وانا عمري ما فكرت بحالي زين.....
خالد:طيب وش اللي صار؟؟؟
منصور:انا متندم على اللي صار......
خالد:وش اللي صار........
منصور:لا تلعب باعصابي يا خالد...
خالد:شف يا منصور...انت خارج من حادث واكيد نفسيتك تعبانه بس انك تتغير على اللي صار لا... انت واحد مثقف وكم واحد اقتنع وصار بعيد عن الاشياء السيئة...تتذكر ولد جيراننا اللي عجز ابوه عنه انت بعد الله خلاه يهتدي...علمته التفكير الزين...وكانت هوايتك لا تنسى...وصديقي..وصديقك... وناس انت اكثر مني تعرفهم.....
منصور:بس انا متندم على العلم ذا وتركت افضل علم وهو العلم الشرعي.....
خالد:ما فيها شئ كلها علوم ولازم الواحد يتعلم مو بس يقعد على علم واحد....اذا كان كل الناس تفكر مثلك...اجل صرنا ما ندرس الا دين...انا ما انقص من العلوم الدينيية هي اهم شئ ومعها ناخذ العلوم الثانيه.....
منصور:مدري حاس اني قصرت مره بالعلم الشرعي وفيه عبارات لعلم النفس كنت اشوفها هي طريقي وهي اللي بتقويني واتفاجا ان فيه بالحديث او قول من الصحابه اقوى منه بكثير....
خالد:هيّن ذي ما فيها كلام السنه افضل...بس انت ادمج بينهم...
منصور:شلون؟؟
خالد:يعني العلم النفسي هو علم جيد انت قويه بالعلم الشرعي.... وابدا من اللحين....
منصور:ان شاء الله.....
منصور ارتاااااااااااااااح لرد خالد كان بدوامة ندم كبيييييييييرة وارتااااااح لخالد...مع انه كان صعب انه يقتنع باي رأي بس خالد غييييييير....يشوف باخوه رجوله وتفكير عجيب......
واخذ دفتره المعظم عنده واللي مستحيل يستغنى عنه بروح قويه....وقرى موضوع كان هو السبب بيأسه...بس اللحين يقراه بروح عااااااااليه.....
((غريب أليس كذلك..؟))
غريب كيف اننا نرى 10 ريالات كبيرة عندما ناخذها للمسجد وصغيره جدا عندما ناخذها للسوق!!
غريب كيف أننا نرى ساعة في طاعة الله طويلة ولكن ما أسرع تسعون دقيقة في لعب كرة القدم أو ستون دقيقة في ألعاب الكمبيوتر..!!
غريب كيف يفرح الناس عندما تعطى المبارة وقتا اضافيا ولكن يشتكي الناس عندما تطول خطبة الجمعة عن وقتها المعتاد!!
غريب كيف أننا نتقبل ونتبع أحداث أساليب الحياة ولكننا ندير ظهورنا لسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم...!!!>>وهذا اكبر شئ اثر فيه...
غريب كيف أننا نحتاج الى مدة طويلة ونواجه صعوبة في حفظ آية او اثنتيين ولكن في مدة قصيرة وبسهوله نستطيع حفظ اغنيه!!!
غريبة رغبة الناس في الذهاب الى الجنة بشرط عدم اعتقاد او تصديق او قول او عمل أي شئ!!
وسكر دفتره وحس انه نشيط وعرف ان الشيطان يدخل من مداخل الفرح ومداخل الحزن... كسر شيطانه ونوى انه يصادق سلطان عشان يروح معاه ويحضر المحاضرات عشان يستفيد ويعرف دينه اكثر.....

**************************
عمر:يا محمد ظروفها صعبه وش فيك انت؟؟؟
محمد:انت اللي وش فيك يعني تتوقع اطلقها بكل سهوله وتبي ترجع لاهل ما يراعونها....
عمر:شف انا معك هي ظروفها صعبه مره...امها توفت وامي اللي ربتها...بس هي ما عندها ثقه باحد وشخصيتها ضعيفه.....
محمد:بس انا ما اشوف اللي تقوله....
عمر:يعني بالله باكذب عليك....شف انا باقولك شئ ولو اني ما كنت ناوي اقوله...بس اللحين مضطر...
محمد:ايه وشو؟؟؟
عمر:هي من توفت امها وهي تحس انها فاقده شئ...انا ما اقولك اننا كنا العائلة المثاليه يعني عادي مثلها مثل أي بنت....بس هي تحسب كل شئ غلط..ويمكن قالك شئ نواف...بس هي نفسها ما فهمناها حساااااااااسه مرره وعشانها يتيمه وما تثق باحد...وبعد امها ما توفت هي ومره صغيره لا عرفت امها يمكن عشر سنيين بس امي والله ما قصرت....بس هي حساسه مرره وتزعل من أي شئ وتعبت نفسيتها وبغينا نوديها لمستشفى بس هي يوم عرفت زعلت مره وقلبت علينا من يومها تحسبنا بنرميها ونتركها....احنا نبي مصلحتها ونبيها تخرج من الحاله اللي فيها بس زادت بالفتره الاخيره.....واللي مره زاد عليها كان اكبر شئ غيّرها هو ملكتها....ملكت على واحد وتعلقت به وفجأة تركها من دون أي سبب وتأثرت مرررره لدرجة اننا غصب ودينها للمستشفى وكانت حالتها صعبه ومن عقبها وهي حالتها ما تسر الواحد.....
محمد تطمن انها ما كذبت عليه:طيب وسالفة انكم ما تعطون حريتها بالبيت وماتعاملونها مثلها مثلكم واهلكم ما يبونها ويبعدون بزرانها عنكم....اعذرني عمر بس انت صديقي وتعرف ان ما بيننا شئ..
عمر:انا داري ان نواف اكثر مع نهى...بس(وسكت) يعني هي مره كانت بتضر نفسها وخفنا عليها وعقبها خليناها ما تقفل الباب والبزران وامهاتهم ما ادري عنهم بس انا انوقع انها تصورت هالشئ يعني وحده قالت لولدها تعال وهي فهمتها غلط........
محمد حس انه متضااااااايق مره على نهى...فعلا حالتها صعبه وما تتحمل أي شئ وما وثقت الا بمحمد والباقي كرهتهم....
حس انه مسؤل عنها وعن حياتها ووده لو يصحح لها الامفاهيم وتمنى لو يلاقي حل لمشكلتهم...
عمر:وين رحنا؟؟؟
محمد:ما ابعدنا....
عمر:اجل يالله مشينا للبيت ما تبي تستلم.....
محمد:لا بكره امرها وآخذها......
عمر(يغمز) :تبي تبعد عن الاجواء المشبوهه
محمد:بالضبط..
عمر:ههههههههه
وافترقوا محمد وعمر وكلن راح بيته.........
****************************
قامت من النوم جوري وهي مالها خلق تقوم ولا تبي تتذكر ولا شئ بس غصبا عنها المدرسه ببالها هاليوم نزلت دموعها وصارت تصيح...قامت ودخلت الحمام ولقت وجهها متنفخ من النوم والصياح ومتغير شكلها مره......
خرجت للصاله البيت كله مقفله انواره...نزلت المطبخ ومالها خلق تاكل شئ بس عشان بتسلي نفسها عشان ما تتذكر شئ بس كل شوي تتذكر وتصيح...
جوالها كان مغلق فتحته وناظرت والا جايتها رسايل من هيفاء وغدير وكلها شوق وحزينه ردت تصيح...ولقت رساله من رقم غريب....
<سلام الى اغلى جوري..مبروك يا قمر على انتهاء الاختبارات وعقبال النتيجه الحلوه اللي مثلك.. المجروح>
جوري اشتعلت كل نيران الخوف بقلبها....حتى الجوال عرف رقمه...مستحيل هذا يعرفني..موب صاحي...ومسحته على طول بس ما نست رقم جواله لانها من الخرعه تعيد الرساله وتناظر رقم الجوال...
جوري صدع راسها من هالسالفه الى الان ما نسى ولا بعد من الجوال...وزاد همها هم... نزلت راسها على الطاولة اللي بالمطبخ وقدامها كاس عصير الليمون...وتذكرت غدير وهيفاء...آآآه والله هم شلون اترككم...اللحين استوعبت السالفه..اللحين حست بهم...حست بفقدتهم...حست بالدنيا تضيق عليها كل ما تتذكرهم.....ونزلت دموعها غصبا عنها...
تنحنح واحد برى المطبخ...ارتبكت جوري وما كانت تظن ان فيه احد صاحي....
منصور:فيه احد......
جوري مرتبكه وما تدري وش تقول بس اسعفها لسانها وقالت:ايه...وراك...
منصور بياخذ علاجه اللي امه حاطته بالمطبخ لانه نسى ياخذه وخصوصا المراهم اللي على الوجه.. لازم يستمر عليها عشان تمحي اثر الخياط الي على وجهه....بس مستحي يتكلم....
جوري:انا باطلع اللحين فوق وخذ راحتك....
جوري ما تدري هو صح اللي قالته والا جرأة منها...جوري تخاف من الرد على الرجال وتحس انهم يفهمون كل شئ على هواهم...وخصوصا منصور متخوفه مره منه ومن تفكيره.....
منصور:لا خلاص كنت ابي شئ وهونت...
وراح منصور عنها لغرفة العيال اللي تحت....
مشكلة بيت ابو فيصل ان ما فيه الا مجلس كبير برى وملحق...بدورات المياه المرفقه بس الغرف الداخليه اريح منها بكثير....وهي تسعهم بس البنات يستحون من العيال اما الكبار ماهم حاسين بشئ وبالعكس مستانسيين على هاللمه.....
طلعت جوري لغرفتها وسكرتها وكانت تبي تفتح كيس الهدايا من صديقاتها بس ضاق خلقها وراحت لكمبيوترها....
قلبت بالمنتديات وكانت تبي تدخل شات بس تذكرت المصخرة اللي بالشات وان ما تلاقي الا ناس فاضيه وما يستحون تركته وقفلت النت......
من الطفش رجعت فتحت النت لان ما فيها ولاقطرة نوم وفتحت المنتدى ولقت 3رسايل من المجروح...
((ليش انا؟؟ليش من بين كل هالمخاليق تهجرني...ابعرف سبب واحد عشان تكرهيني... محبك:المجروح))
2
((الله يسهل عليك اختباراتك...ويوفقك..بس ما جاوبتيني؟؟
محبك:المجروح))
3
((تبي تعرف غلاك وش قد؟؟انا أسألك وجاوبني بجد!
هي الســمــا تـنـتـهـي بــحــد؟؟
او الارض تـنـتـهـي بــســد؟؟
أو الـرمــل تـلـقـالـه عــد؟؟
لا لـقـيـت جـواب أو رد
وقــتـــــهــا...
بـتـعـرف غــلاك وش قـــد....
محبك المجروح))
جوري انقهرت منه مررررررره...وش يبي منه وبنفس الوقت اشتغلت كل عروق اللقافه عندها... ولقت ايميله حاطه باخر الرساله بس خافت من الاضافه...هي بس تبي تشوف وسالفته وبنفس الوقت شئ مررررررره صعب انها تكلم وتدري انه رجال....ترددت مره من هالفكره.....
ودخلت المسن........
وما صدقت يوم لقت سارا اون لاين...وبسرعه دخلت معها....
سارونه كان النك نيم(هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك)
والنك نيم حق جوري(سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما)

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
هلا وغلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اهلييييييييييييييييييييييييييييييييييييين جوجو

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
السلام عليكم؟؟وكيف الحال؟؟ووين الناس؟؟

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
شوي شوي

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اول شئ وعليكم السلام
ثاني شئ انا الحمدلله بخير
ثالث شئ انا موجوده انتي اللي وينك

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ادعيييي لنا والله خايفه من النتيجه...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
لا ان شاء الله تجبين نسبه حلوه زيك..

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
آآآآآآآآآمين يارب...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اليوم خلصتوا صح

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ايه خلصنا...بس وش رايك باخر يوم...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
لازم الطفش والقلق وبتكونيين متنكده مرررررررره وبعدين يصير عادي...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ليته يصير عادي...ما ادري حاسه الدنيا ضايقه عليّ

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
يالله فتره ان شاء الله وتعدي....اخبارك واخبار المعاريس بعد ثالث....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
اليوم خلصت ما يمديهم العرسان يجون...ولاحقين على هم الزواج...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ليش هم؟؟بالعكس وناسه ودلع وشئئئئئئئئ

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
تراها سنه وحده وبس...



هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ليش متحطمه كذا...بالعكس الزواج غيــــــر...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ايه سارونه بغيت اقولك شئ....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
وشو؟؟

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
تذكرين سالفة المجروح كنتي بتقولينها ومن عقبها ما التقينا....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
توني بافتح معك هالسالفه....بس يبيلها مقدمات لليل....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ما بيننا شئ....بدون مقدمات...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اجل اصبري علي لين اكتب السالفه..

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
اوكي

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اولا انا قلت لك قبل كذا لاتاخذين موقف غلط مني ابدا...انا حبيتك وحسيت انك طيبه بجد... وكثير اشياء متوافقه بيننا...وانا اختي تعرفك اكثر مني وانا عن طريق المنتدى والمسن....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
منهي اختك؟؟يعني تعرفيني زين وتعرفين عايلتي وكل شئ.....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ايه وأنا أتكلم مع اختي اتفاجأت بانها عارفه يوزرك وبس اندمجنا مع بعض...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
واااااااااااااااو يالصدف طيب من انتي؟؟ومنهي اختك؟؟

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اكمل السالفه وبعدين اقولك من انا....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
سوري قطعتك...بس من الحماس...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
عادي ما صار شئ...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
بعد ما اندمجنا مع بعض صراحه تمنيت لو نتقابل بس ما ادري عنك واحسها بعد صعبه لان اهالينا ما يسمحون تروحين لاي مكان...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:


هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
وصراحه كتاباتك ما تبين الا عن وحده واااااااعيه خصوصا خواطرك محتفظه فيها كلها....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
يسلمو..هذا من ذوقك..

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
بستغربين وش دخل ذا بالمجروح...بس اذا قلت لك اني اعرف المجروح وعندي كلام منه لازم يوصلك...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
وت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
داريه انك بستغربين...بس باقولك كل السالفه بس بدون زعل...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
ايه قولي تراني عجزت استوعب....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
بصراحه المجروح طايح فيكي طيح ويبيك من جد..ويتمنى هالامنيه تتحقق ويوم عرف عن اختي انها تعرفك انجن وخلاها تاخذ رقم جوالك وعطاه امي عشان تكلمكم....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
يعني اخوك المجروح...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ايه اخوي..انا دخلته عن طريقه..وانتي كنتي محل اعجاب الكثير مو بس هو....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
بس اسمحي لي طريقته غلط....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
والله كلمته بس هو يقول ما فيها شئ احنا عن طريق النت...وانتي لاتصيرين متحجره... ومن هالكلام...

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
يعني شفتي الرسايل الخاصه....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
صراحه ايه..وكانت ردودك مره حلوه...بس هو اعترض يقول ما فيها شئ..احنا نغلق من كل مكان..ما اتكلمنا ولا اتقابلنا مجرد نت..وكتابات...لا نصير منغلقيين ومن هالكلام....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
لا حبيبتي انا عندي النت مثل غيره...وهذا موب اسمه انغلاق هذا اسمه عقل...الواحد ما يكتب أي شئ..ويحسب ان العلاقات اللي بالنت جايزه.....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
والله انك صادقه بس هو والله حبيب وحليل ومره مثقف وفاهم بالكمبيوتر...صراحه كل شئ فيه زين...بس ما يحب التحجير وكل شئ عيب خصوصا العلاقات اللي قبل الزواج....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
يعني عادي عنده العلاقات اللي قبل الزواج...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ايه وهو كلمني اني اكلمك وتصيرون تتعرفون على بعض قبل الزواج واذا اتأقلمتوا مع بعض تتزوجون....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
لا يا حياتي قولي له اني انا منغلقه ومنحجره وما اعرف بالحضاره شئ...العلاقات حرام ذا شرع ربنا مو لعب وقوليه يتذكر هالآية((وما كان لمؤمن ولا مؤمنة اذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم))

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
يعني مالنا خيارات...هذا دين ماله شغل بالثقافه....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
يعني منتي موافقه.....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
اصلا انا مخطوبه..وبعدين انا مو من هالفكر...ولا احبه...والغريب ان كثير من الناس طايحيين فيه... عسى الله يهدي اخوك....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اوكي براحتك...بس لا يأثر هذا بعلاقتنا...كل واحد حر بتصرفاته....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
اكيد ما صار بيننا شئ بس تكفين تراه مرسل لي رساله على الجوال يا ليت تحذفين رقمي من عنده.. وعند اختك الي مدري منهي خليها تغير اسمي او تحذف اسمي وتحط الرقم بالنوته...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
اوكي واسفين على الازعاج...بس ماتبين تعرفين من انا ومنهي اختي.....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
اكييييييييييد بعرف....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
انا بنت عم غدير..ورقمك من غدير اخذته يعني مو عن طريق اختي بس عشان ما تتخرعين

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
واااااااااو...اخر ما توقعت انك من طرف غدير عموما تعارف حلو وان شاء الله نتلاقى ببيت غدير..

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ايه ان شاء الله....

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
واخبار علوم؟؟؟

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
ابد بخير...

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
يالله يا قلبي ابخرج......

سارعي للمجد والعليا::مجدي لخالق السما:
مع الف سلامه ولا تنسين كفارة المجلس.....

هاك قلبي يا بعد عمري هديه..تجرحه ما تجرحه انت وضميرك:
سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك.....

خرجت سارونه...وتركت جوري بالف حيره وحيره...معقوله غدير من عائلة محافظة وهذي بنت عمها والمجروح ولد عمها...معقوله هالفكر دخل هالبيوت المحافظة...معقولة في ناس يؤمنون بالعلاقات قبل الزواج...وما يبون احد يناقشهم...وشايفيين اننا حنا متحجريين ومتخلفيين... يارب ديم نعمة العقل عندنا....انا اعرف ان هالتفكير قليل بس شكله كثر بين الناس... ياربي حرام ما يعرفون انه حرام والا يحللون لأنفسهم أي شئ وياخذون الفتوى من أي احد...يارب ارحمنا برحمتك وثبت علينا نعمة العقل والدين.......
الفجر ما بقى عليها شئ راحت صلت ركعتيين واوترت ودعت ربها ان يبعد عنها هالهم الي جاها بعد التخرج...
ودعت ربها انه يريحها بمسألة الزواج لانه انتهت اختباراتها واكيد بيفتحون هالسالفه ودعت ربها لو حياتها مع سلطان فيها خير وسعاده ييسر لها هالزواج....
سلطان ما خرج من حياة جوري ابد لانها فترة المراهقه والثانوي كلها كل تفكيرها فيه...ما عمرها اتصورت ان غيره يجي مكانه والبنت لا اتعلقت بشخص وحطته ببالها مستحيل يطلع منها بسهوله خصوصا اذا خطبها.....
اذن الفجر راحت صلت وقومت اهلها يصلون وراحت للمطبخ تبي تسوي قهوه........
<<منصور بالغرفه ما نام ولا قدر ينام من كثر التفكير خصوصا ان ابوه قاله قبل لا ينام انه بكره بيخطب بنت عمه رسمي...
منصور محتاااااار مره اكثر من قبل...حس انه مهوب متهيأ مره لهالزواج وراح الحماس اللي كان فيه قبل الحادث..
وخايف انه عشان عمه يظلم بنت عمه وما يبي ياخذها الا وهو مقتنع مثل قبل...والا بنت الناس ما تنظلم...
منصور يفكر بطريقه تخلصه من هالزواج اقل شئ لو يتأجل وترجع حالته النفسية الأولية والأكثر ان حالة اليأس مازالت مستمره ومايفكر بشئ الا الدنيا وشلون يستغل حياته...
وما يبي يظلم أي احد... وهو من النوع اللي ما يحب ياخذ قرار عن طريق ضغوط ولا عمره سواها اذا ما كان القرار نابع من نفسه بيسويه واذا كان لا فمستحيل يسويه....
منصور قام يصلي الفجر وقابل عمه وابوه وخالد وفيصل راح يصحيه يعرف نومه الثقيل بس هالمره نايم بغرفته....وصى عمه ابو فيصل يصيحه لانه متوصي فيه ويحب ينكد عليه لين يتعود على الصلاة بوقتها......
********************************
لمياء تعبت مره لدرجة انها صارت على الفراش ما تقدر تقوم منه ودمها قل مره وضعفت مره... واكثر شئ اخوها فراس اللي صارت بالموت تشوفه حست ان الدنيا قفلت بوجهها..ولا هي قادره تتماشى مع وضعها ببيت عمها....وولد عمها ما زال يضايقها بالفتره الاخيرة...
انقلبت على فراشها وهي تدعي عليه وتدعي ان ربها يفكها من هالمصيبه....
<<بالصالة....
عيوش:فراس روح عند لمياء......
عادل:تسوين روحيك ما تدرين........(عادل ما يبي فراس يروح عند لمياء عشان لا تتعدل نفسيتها)
عيوش:قلت شئ غلط......
عادل:لا ما قلتي بس انا ما ابيك تفتحين فمك.....
عيوش:انا ما قلت شئ غلط والظاهر انك منت ابوي عشان تتحكم بي.......
عادل:انا اخوك مثل ابوك واللي اقوله يمشي عليك وعلى غيرك.......
آمنه وامهم ساكته ما يردون........
عيوش:والله...لا محد له دخل بي غير امي وابوي..........
عادل مسك يد عيوش وعوجها لها بطريقة مؤلمة مره:اذا اتكلمت انا تسكتيين وتقولين تامر أمر....
عيوش وهي تتألم:منب قايله الا لأمي وابوي.......
عيوش كانت عنيده وما تحب السلطة خصوصا من عادل اللي يبي يفرض رأيه على الجميع...
عادل ضغط على ايدها بقوه وقال:غصبا عنك وعن اللي جابك تسمعين كلامك.....
عيوش وعيونها تدمع:اترك يدي....اتركها....
عادل:باتركها بس لا تصيحيين علينا..
عيوش راحت غرفتها وهي تبكي انقهرت مرررررره من عادل...والام وآمنه ما علقوا ولا تعليق خلاص تعودوا على اسلوب عادل معهم...
عيوش:وقح ما يستحي على وجهه... ويقول عنك وعن اللي جابك..ما كأنها أمي قدامه...الله ياخذه ونفتك منه.......
ابو راشد وتوه داخل البيت:وش فيها اصواتكم.......
ام راشد:ابد تعرف لعب العيال.....
ابو راشد:الله يصلحهم......
عادل:بغيت اكلمك بموضوع يبه...
ابو راشد:تكلم مافي شئ خاص بينا....
قامت آمنه تسوي القهوه لهم.......
عادل بكل ثقه:ابي اتزوج.......
ابو راشد بإبتسامه:يالله صباح خير....
راشد ساكت ما يحب يتدخل بمواضيع عادل بسبب الحساسية اللي بينهم....
ام راشد:ما شاء الله بتسبق اخوك وبتتزوج.....
عادل:والله ولدكم ما يبي يتزوج بس انا ابي ومستعجل.....
ابو راشد:ما شاء الله شكلك مخطط لكل شئ......
عادل:تقريبا....
ام راشد:ومنهي قلنا عشان نخطبها لك.....
عادل:اهم شئ انتو موافقيين.......
راشد وهو مستغرب مررررررره من قرار عادل اللي عمره ما فكر بالزواج...
ابو راشد:ايه موافقيين....بس منهي؟؟؟
عادل:لمياء بنت عمي....
ابو راشد سكت وما قدر يعلق وام راشد بعد...سكتوا من الصدمه.....عادل اللي اكثر واحد يكرهها هو يبغاها...آمنه كانت بالمطبخ وشهقت وسمعوها اللي بالصالة....آمنه عارفه وش نواياه وعارفه وش يخطط له....وخايفه من تجرأه وعدم خوفه من ربه....
اما راشد كان له تصرف ثاني مع عادل......
راشد باستهزاء:من اللي تبي...ما سمعت......
عادل يسوي نفسه عادي:لمياء بنت عمي...قلت شئ غلط.....
راشد:لمياء اللي هي لمياء ما غيرها تبيها....
عادل بدى يعصب:ايه لمياء...وبعدين انا اكلم ابوي وامي لا تتدخل انت.....
ابو راشد:بس يا عادل....هذا اخوك الكبير.....
عادل:المهم انا ابيها وابي استر عليها...هي يتيمه ومالها احد غيرنا...
ابو راشد:والله لي فتره وأنا افكر بهالموضوع وشايل همها....
عادل:وعشان كذا باصير المحرم لها بهالبيت....
راشد:وهي أكيد ما تبي منك هالمحرمية......
عادل:البنات مالهم رأي....
راشد:من قال؟؟
عادل:عادل قال......
راشد:يخسى عادل وأمثاله....
عادل وهو يصرخ:راشد لا تتدخل وخليك ساكت ازين لك...انا اتكلم مع ابوي وانت تسكت....
راشد:منب ساكت لو تموت....البنت لازم ينأخذ رأيها...مو عشانها يتيمه خلاص تسكتون عن حقوقها....
عادل:يتيمه والا مي يتيمه البنت ما ينأخذ رأيها والشور عند ولي امرها.....ها ابوي....
ابو راشد:لا بعد كملوا هواش...ما تستحون على وجيهكم لا تحترمون ابوكم ولا امكم.....
عادل:ولدك هو اللي تلقف...انا باستر عليها وبافكك من همها واصونها وهو يقول كلامه ماله معنى....
راشد:انا ما قلت شئ غلط قلت خوذوا رأي البنت...
عادل:عمرنا ما اخذنا راي البنت...ولي الامر هو اللي يحدد وهو اللي يعرف مصلحة البنت....
راشد:وانت تظن انك مؤهل للزواج....
عادل:وانت مالك الا الكلام واللقافه...لو فيك خير كان سترت عليها وخطبتها....
ابو راشد:عادل يقول الصح...البنت لازم تتزوج ويصير لها محرم بهالبيت...
راشد:اذا ما تبونها ودوها لبيت خوالها...كلهم قالوا يبونها...ولا تضايقكم ويخرب مستقبلها....
عادل:ولد عمها اولى بها من الغريب...وهو الاحرص عليها واذا انت ساكت انا باتكلم....
ابو راشد:وش تبي الناس تقول عننا اذا ودينها لخوالها...يقولون متضايقيين منها.....
راشد:خوالها مثل عمانها...وبالعكس في بيت خالها ما عنده أي مانع انه ياخذها هو اللي قالك يوم العزا وكل شوي يدق عليك يأكد عليك انه يبيها عنده وان ما فيها شئ.....واللحين مر وقت وهي عندكم عادي لو راحت عند خوالها.........
ابو راشد بين ناريين....راشد ولده الكبير العاقل اللي يوزن اموره وكلامه مقنع...وكلام عادل اللي يحس انه اقرب له..........
عادل خاف يخرب راشد كل شئ وقال:البنت لولد عمها وانا ابيها منك....اتركونا من سالفة السكن لانها بتتزوج ها ابوي موافق.......
ابو راشد:خلها بعدين....
راشد:وخافوا الله في بنت العم...وتراه امانة عندكم وشاورها هذي مهي بنتكم عشان تفرضون عليها كل شئ......
عادل:اذيتنا امانه وامانه اذا خايف عليها تزوجها ولا تقعد تنصحنا......
ابو راشد:أي والله يا راشد كانك خايف عليها تزوجها......وخلاص انا موافق على هالزواج.........
ويسمعون صرخه قوية من غرفة لمياء واغمى عليها...وودوها للمستشفى..........
******************************
ام رغد:يا لولوة انتي وش دراك بهالسالفة.....
لولوة:شفتي عهود بنت عم الجوهرة...صديقتها نوف اختها معاي اللي هي امجاد اللي دايم اسولف لك عنها.....
ام رغد:وش قالت بالضبط......
لولوة:قالت ان منصور يبي بنت عمك وهي ساكته ما ردت قالت بعد ثالث...وتقول ان عهود تقول شكلها مهي موافقه لانها تأخرت بالرد...بس منصور مره يبيها.....
ام رغد:وصارت خطبة رسمية والا لا....
لولوة:والله مدري...بس الظاهر انها قالت اول ما تخلص اختبارات بتصير الخطبه لانهم بيخلون الزواج باخر الصيف.....
ام رغد:الله يعين.....
لولوة:ليش تسالين؟؟؟؟؟
ام رغد:غريبة ليش خالتي ما تقولنا شئ حتى امي ما تدري بالسالفه.......
لولوة:طيب ما صار شئ رسمي شلون تبينهم يقولون كل شئ........
ام رغد:يعني اذا صديقتها تعرف حنا اولى اننا نعرف.......
لولوة:الا قصدك سلطان يبي يعرف....تحسبيني غشيمة ما افهم...
ام رغد:والله انك داهيه...طلعتي حيه من تحت التبن........
لولوة:ههههههههههه....عشان تعرفون اني موب شئ يستهان به.......
ام رغد:المهم أي اخبار قولي لي......
لولوة:هو مره يحبها......
ام رغد:اقصري صوتك لا احد يسمعنا.....
لولوة:محد فيه.......
ام رغد:ايه يعزها..........
سلطان دق الباب:ام رغد....
ام رغد:هلا........
سلطان:تعالي ابيك شوي.........
لولوة:روحي للعاشق الولهان...مالت علينا......
ام رغد:استحي يا بنت.......
لولوة:والله...على العيال عادي والبنات لا........
ام رغد قامت من عند لولوة وراحت لسلطان....ولولوة من يوم ما خلصت اختبارات وهي ببالها تبي جمعه للأربعاء الجاي باحد الحدايق عشان يشوفون مباراة الهلال لانها حمست كل البنات لانها تقولهم المبارة وجمعة بنات احلى شئئئئئئئئئئ...حتى البنات اللي ما يتابعون مباراه تحمسوا ودهم لو يشوفون هالشلة وهي معهم فص فص وبيبسي وبطاطسات...يبون يخربووووووونها على الاخر...
سلطان:ها وش صار؟؟
ام رغد:والله ياخوي شكل البنت اليوم خطبتها.....
سلطان وفقد آخر خيوط الأمل:لا تقولين........
ام رغد:الولد خاطبها من العام وهي اهلها قالوا صعبه ثالث خلوها بعد الاختبارات وشكل الولد مستعجل يبي يخطبها وبيكون الزواج باخر الصيف........
سلطان:لاحول ولا قوة الا بالله....يعني ما في امل.......
ام رغد:ان ربي كاتبها لك بتكون لك حتى لو بعدين........
سلطان:خلاص البنت مخطوبه....اصلا انا الغبي اللي مسوي فيها فاهم بالاصول....اكيد هي ماخذه مني موقف...تحسب اني ما ابيها مثل ما رفضها محمد....انا كنت ابيها تقولي ايه موافقه مو مواقف والا ضغوط من الاهل تجبرها انها توافق......
ام رغد:يا سلطان اذا على الموقف انا اصلحها واقولها...
سلطان:وش تقولين لها...تقولين لها انه كان يبيك... ويبيك تقولين الموافقه من طيب خاطر وهي اللحين مخطوبه....صعبه والله صعبه....
ام رغد:هي صعبه بس لازم نلقى حل...........
سلطان:مافي أي حل...البنت اكيد كرهتني بسبب غبائي......
ام رغد:بس لازم نبين لها انك ما تقصد انك ما تبيها........
سلطان:خلاص دام البنت انخطبت خلاص مافي أي مجال اننا نرجعها للماضي.......
ام رغد:طيب وش رايك لو نجيبها بطريقة ملتويه......
سلطان:شلوووون؟؟؟
ام رغد:يعني مثلا نقول ان الولد ما كان عنده وظيفه وما يبي يربطها...من هالكلام...
سلطان:برضو صعبه...البنت مخطوبه واي شئ يمكن يأثر بخطوبتها.....
سكتوا ام رغد وسلطان وهم يفكرون وش يقولون لها لو اعتذار...اي شئ يبين انها غاليه ومهي رخيصه.....
لولو سمعت كل شئ وراحت تبي تكلم بنت خالتها جوري اللي تعزها من بين بنات خالاتها وبنات عمها....
لولو:الو.....
فيصل اللي كان نازل من غرفته وسمع صوت التلفون بالصالة ورد:نعم...
لولو:السلام عليكم........
فيصل:هلا والله وعليكم السلام...لولو....
لولو باحراج:ايه....
فيصل:وش اخبارك؟؟؟
لولو:بخير.....
فيصل يحس ان لولو بعدها صغيره ويعاملها كانها اخته الصغيرة:وينك من زمان عنك؟؟؟ها بشري راسبه...
لولو:ههههه لا اعوذ بالله....ان شاء الله ناجحه بس مدري كم النسبه....
فيصل:ياي يالنسبه اولى ثانوي انتي صح....
لولو:صح....
فيصل:اجل لاتهتميين بالنسبه اهم شئ ناجحه....
لولو:يالله الحمدلله.....
فيصل:اكيد تبغين الدوبه...اصبري اناديها....
لولو:ايه ابي جوري.....
فيصل:ثواني.........
لولو يعجبها فيصل مره لانه ينكت ويفرفش ويعجبها الولد المهبل اللي بس ينكت ولا بعد عشانه يشجع الهلال...حاسه انه احسن ولد...بس تفكيرها ما زال طفولي وما زالت تعتبره مثل اخوها....
فيصل:الجوهره...ارفعي السماعه.....
جوري:طيب....
الجوهره:هلا والله.....
لولو:هلا بك...وش اخبارك يالدوبه؟؟؟؟
الجوهره:بخير...علومك انتي يالقطوع؟؟؟؟
لولو:ازقح...عال العال...
الجوهره:ها بشري ناجحه........
لولو:الحمدلله بس ما شفت النسبه وحده قالت لي اني ناجحه....وانتي؟؟؟
الجوهره:لا تذكريني انا اشوفها من النت.........
لولو:الله يعينكم............
الجوهره:وش رايك تجين عندنا اليوم........
لولو:مدري والله على حسب الشايب اللي عندي لان محمد يبي يسافر ومافيه الا سلطان....
الجوهره حست بقلبها يقبض يوم سمعت اسمه:لو ابوك ما عنده أي مانع ارسل لك السواق...
لولو:هاهاااااي....الا السواق......
الجوهره:معاه الشغاله زوجته محرم........
لولو:والله لو عائلته الكريمه معاه...الا السواق........
الجوهره:اجل الله يعينك حاولي فيه ان شاء الله يرضى....
لولو:هو لو اقوله جوري تقول كان على طول يجيبني...بس انا مسوية شديدة وما استغل المواقف الحساسة......
جوري انصدمت من كلام لولو اللي ما يدل الا على شئ واحد وهو سلطان يحبها وما زال والا وش تقصد بكلامها....
لولو:جوري اذا عندك احد صرفيه ابي اقولك سالفه.......
جوري:لا ما عندي احد....
لولو:صراحه وعلى بلاطه السالفة ان: اخوي سلطان يحبك ويموت فيك...وكان ما يبي يتقدم لك الا اذا صارت معه وظيفه وخاف انه يعلقكي ...وغير كذا فصخ الخطوبه عشانك
سلطان رفع السماعه وصدم بلولو وقال بهواش:لولو سكري الخط....
لولو:مني مسكره وباعلمها وش السالفه.....
سلطان:لولو سكري السماعه.....
لولو:فصخ الخطوبه عشان يبيك توافقين انتي مو عشان المشكله اللي بين ابوي وابوك......وكان بيجيكي هالسنه بس ما صار نصيب..
سلطان:.........................
جوري:.............................................
لولو:وهو موب عارف كيف يعتذر...وانا اقولك انك انتي غاليه علينا وما فرطنا فيك.....
جوري:مشكوريين يا عيال الخاله...والله انكم انتو اللي رايتكم بيضاء.....
وسكرت الخط.....
جا سلطان عند لولو وهو معصب على الاخر.........
سلطان:افتحي باب الغرفه.......
لولو:مني فاتحه اكيد بتضربني..........
سلطان:ليش سويتي كذا يا لولو......
لولو:سويته عشانك...انت تحسب ان الجوهرة عادي عندها السالفة...تخطبها وبعدين تفك الخطوبه بعد كم سنه....
سلطان:طيب افتحي الباب....
لولو:ما تسوي لي شئ.......
سلطان:مني مسوي لك شئ.........
لولو:طيب وفتحت الباب............
سلطان دخل ومهوب مستوعب اللي يصير.........
لولو:والله سويته عشانك...جوري ما تتكلم ولا تشتكي ولو تموت ما تقول ليش سويتوا كذا... لا تحسبني صغيره وما افهم...يعني اثنيين من عيال خالتها ولا واحد فيهم يبيها وش بيكون موقفها... وانت بعد اشد كأنك تبي تنتقم من عمي اللي ازعج ابوها...خليتها كم سنه وعقب فكيت الخطوبه ولا قلت لها شئ ولا اعتذرت لها ولا قلت ابي الاقي وظيفه ولا شئ...انا لو مكانها كان قطعت علاقتي فيكم كلكم لانها اهانه كبيره...
سلطان:معقوله جوري ماخذه هالفكره عني....
لولو:جوري ما تتكلم بس السالفه واضحه وبتزعل هي والا غيرها وش ما كانت شخصيتها وش بك انت ما تحس تراها بنت وانجرحت مرتيين......
سلطان:بس لو جبناها بطريق ثانيه ازين.....
لولو:الى متى؟؟؟خلاص البنت بتاخذ واحد يموت فيها ويبيها مررررررره.....
سلطان:ليش وش دراك انه يبيها مره؟؟؟
لولو:الاخبار توصلني وولد عمها شاريها ويبيها.....
سلطان ما قدر يتحمل...وخرج من عندها....الجوهره اللي تمناها له تروح لغيره ولا اكيد كارهته...كلام لولو قطع ذرة الامل اللي كانت باقيه فيه وخلته يتحطم على الاخر....يعني مو بس انها ما راح تصير له...لا بعد آخذه منه موقف سئ مررررررره...
واللي قاهره مره انه كان يبيها بعد سنه....بعد سنه يبيبها تقول:أي موافقه هذا ولد خالتي اللي ابيه... كان يبي يجيها وهو خاتم القرآن ومتخرج ومتوظف بس النصيب ما صارت له.......
خرج برى البيت وراح لاي مكان اهم شئ يبعد عنه هالشعور الغريب اللي جا على قلبه يوم درى عن سالفة الجوهره..............
>>جوري....جوري اتحطمت نفسيتها مره....سلطان يبيها...ايه يبيها ويحبها.....سلطان ما تغير...سلطان هو القديم هو الجديد...مافي شئ تغير...حبها له واحساسها كان صادق.... حب الطفولة اللي بينهم باقي وما راح وكبر معهم....كانت ما تدري ليش ماهي راضيه تقتنع بكلام غاده... تحسه غير...حاول تعرف السبب بس مهي قادره......
جوري رجعت تتذكر كلام لولو: صراحه اخوي سلطان يحبك ويموت فيك...وكان ما يبي يتقدم لك الا اذا صارت معه وظيفه وخاف انه يعلقكي وغير كذا فصخ الخطوبه عشانك... فصخ الخطوبه عشان يبيك توافقين انتي مو عشان المشكله اللي بين ابوي وابوك...... وهو موب عارف كيف يعتذر...وانا اقولك انك انتي غاليه علينا وما فرطنا فيك.....
جوري صارت تبكي....ياربي شلون اتخلص من هالكابوس...اقل لمنصور ما ابيك.....شلون وش السبب... سلطان اللي مهوب راضي يروح عن بالها.....سلطان تحبه باللي فيه..قبل لا يتلزم وبعد ما التزم...وحتى يوم فصخ الخطوبه كانت تظن انه من ابوها ومره تقول انه من سلطان ما تدري ليش تحس ان السالفه فيها شئ....وخلاص لولو أكدت لها ان احساسها عن سلطان صادق وما تغير....
بس وش تقول لابوها....تقوله ما ابي منصور عشاني احب سلطان وابيه.......
سلطان يبيني اقول موافقه...يبيني انتهي بس من ثالث ويخطبني....ايه اكيد كذا قصده ما يبيني عشان يغطي غلطة اخوه....آآآه ياربي...وش اسوي........سلطان يبي يجي وهو كامل ويخطبني رسمي مثل أي خطوبه...آآآآآآآآه ياربي.......
جوري راحت بدوامة بكاء عن مصيرها اللي ما تدري وين...........
من منصور اللي بدت تقتنع فيه بس موب مره وانه هو شاريها والا من سلطان اللي يحبها بجنون وتبادله نفس الحب......................
>>بغرفة عهود وخلود...كانت عهود مع الحريم بالصالة وخلود سكرت باب الغرفة وراحت تكلم ليلى....
خلود:ايه ليلوه وش صار بعد؟؟؟؟؟
ليلى:وش صار...قولي وش ما صار...خلاص الاسبوع الجاي واحنا عندكم يا مرة اخوي....
خلود ووجهها احمر:ياربي لاتحرجيني........
ليلى:لا احراج ولا شئ.....بس فاااااااااتك البيت............
خلود:حمستيني مره كل شوي تقوليين البيت والبيت........
ليلى:والله يا ليت تقدريين تشوفينه....صراحه كوووووووووووول ناقصه العروسه بس.....
خلود:كيف الالوان؟؟؟؟
ليلى:غريب البيت تحسينه قرابيع....قطعه من هنا ومن هناك على كيفك......
خلود:وااااااااااو....ياربي....نفس الاثاث اللي احبه....
ليلى:ما شفتي ولا شئ...صراحه طلع ذوق سلمان يجنن.......
خلود:الله يسعده هالسلمان الي خابلني......
ليلى:عيب لا تقولينها اللحين........
خلود:ليش متى اقولها...ياربي حاسه اني باطير.......
ليلى:شوي شوي.....تراكي انهبلتي مثله...اركدوا عيب عليكم......
خلود:واااااااااااو لا تلومينا...ما جربتي الحب.....
ليلى:ولا راح اجربه مجنونه انا تبيني اصير مثلكم.........
خلود:الجنون اذا صار كذا ابيه........
ليلى:طيب ما رديتي علي عادي لو خطبناكي وعهود محد جاها......
خلود:عادي...قد جا قبل كذا لي بس نقولهم مخطوبه......
ليلى:اوكي باخبر الخبل اللي عندي...والله اخر موضه معاريس خبلان.....
خلود:سلمي لي عليه......
ليلى:ابشري واقوله تراها انهبلت مثلك...........
خلود:مع السلامه..............




*************************
محمد اقنع امه انه يرجع نهى وتفاهم معها وراضاها ولو انها ما تقتنع مره بس محمد ولدها اللي ما تقدر ترده اذا كان هو مقتنع مره........
فتح الباب محمد لنهى وقال:نورتي بيتك.....
نهى:منور باهله.......
محمد دخلها البيت وقعدها بالصالة....نهى تحس انها رجعت عروس مهيب قادره ترفع راسها وتناظر محمد.........
محمد:اللحين اقعد بالبيت...اللحين نستانس اللحين ترجع لنا الايام الحلوه.....
نهى:الله يسعدك...........
محمد:ياااااااااااااااااااي...ياربي يسعدلي هالوجه....يالله ما نبي نضيع أي فرصه بناخذ اغراضنا ونسافر قبل لا يروح علينا موعد الطيارة........
دخلت نهى غرفة النوم ولقتها متغيره فوق تحت....مغيرها وهم بيسافرون استغربت نهى مره وما درت ان محمد ناوي يخليها تقعد عنده........
محمد:ان شاء الله عجبتكي الغرفه..........
نهى:ليش كلفت على روحك واحنا مسافريين...........
محمد:وبعد السفر؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نهى انصدمت مره وتعلق لسانها ما تدري وش تقول:شلون؟؟؟؟؟
محمد:اجلسي اول.....
جلست نهى واعصابها مشدوده على الاخر............
محمد:يا عمري عرفت حالتك بالضبط....وسألتهم كلهم....والكل أيدنا اننا نعيش مع بعض وعادي ما في أي خطر بيننا.....
نهى:بس.......
محمد:انا حريص على العلاقه الي بيننا...وانا كلمت كل الدكاتره اللي رحتي لهم والمشايخ....وقالوا ان الوضع عادي...بس الجنيين هو اللي ما نقدر نخليه يعيش بيننا الا اذا مع السنوات تغيرت احوالنا(ويتعمد يقول بصيغة الجمع عشان ما يجرحها)..نقدر نجيب عيال.....بس احنا عشان ما يصير شئ نندم عليه...تستمريين على الحبوب او تشيليين الرحم مره وحده....هذا اخر حل....
نهى باحراج:يعني اكيد......
محمد:اكيد الأكيد...وكلمت اخوانك وكلموا ابوكِ وقال اللي يريحهم يسوونه.....
نهى سكتت ما قدرت تعلق على أي شئ خلاص سوى كل شئ وانتهى لصالحها...ما تدري شلون تشكره....شلون تعبر له عن حبها له عن امتنانها عن اللي سواه.......
محمد:ما يحتاج تقولين أي شئ...ابتسامتك هذي تكفيني .....
وحضنها بحب وحنان خلاها تحس ان مافي احد بهالدنيا غيره.....
وسافروا لابها......
*****************************
ابو فيصل طلب من الحريم انهم يسوون قهوه للرجال ويطلعونها لهم بالمجلس الخارجي..... وطلب من كل العيال انهم يجوون............
ابو خالد طلب من ابو فيصل هالطلب يبي يفاتحه بموضوع الخطبه عشان يريح ضميره.....
ابو فيصل كان متوقع من ابو خالد هالطلب....وخالد وفيصل جايين ومهم داريين وش السالفه....
فيصل يقهوى الرجال....وابو خالد ينتظر من منصور يفتح السالفه بس منصور مهوب راضي يتكلم... وحس باحراج ابو خالد وفضل انه يبدا بالموضوع.........
فيصل وخالد حاسيين بتوتر الموضوع بس ما بيدهم شئ وفضلوا السكوت.....
ابو خالد:انت تعرف يابو فيصل انا خطبنا بنتنا لولدنا منصور...واللحين خلصت البنت ونبي الرد ولا تستحون منا ما بيننا شئ....
ابو فيصل:واحنا ما عندنا ازين من منصور...رجال وما عليه كلام.....
فيصل:الله يا عريس...يا كشخه....
منصور حس انه بينخنق من هالسالفه ما ابي اظلم بنت الناس وشكلها ما تبيني ويرجع له الموقف اللي صار بينهم...وتعامل سلطان.....يبيها انا وش دخلني....
منصور:بس يا عم لو تسمح لي...سنه كامله مرت ولا رديتوا علينا...هل البنت مي موافقه ومستحيين منا(وهو يتمنى ان عمه يقول ايه)
ابو فيصل انقبض قلبه وش يقصد منصور:افهم من كلامك انك منت معزم على هالزواج....
ابو خالد:وشو مهو معزم....الا معزم بس هو يسأل عن السنه الكامله اللي مرت من دون رد....
ابو فيصل:قلنا عقب السنه نكلمكم....
ابو خالد:وانت صادق ياخوي وانت تعرف الشباب هاليوميين عجوليين ويبون كل شئ بسرعه.....
ارتاح ابو فيصل وقال:الله يصلحهم.....
منصور اللي خربها لان نفسه ضاق مره:بس انا ما ابي الزواج اللحين.....
ابو فيصل:شلون يعني؟؟؟
ابو خالد:انت اللي ازعجتنا تبي الزواج بسرعه وش غيّر رايك....
منصور:اللي غيرني الحادث...نفسيا مني مرتاح لاي شئ...
فيصل عصب مره:يعني بالعربي ما تبي الجوهره....
منصور:ما قلت كذا..الجوهره وابوها واخوها على العين والراس....بس نفسيا ما اقدر ماني متهيأ...موب قادر ارجع منصور الأولي.....
فيصل:هالكلام ما عندنا...تخطبها ونرد الناس اللي جاينها وبالنهاية تقول ما ابي نفسيتي تعبانه... اختي مهيب لعبه عندكم انت وغيرها كل واحد يمسكها فتره ويتركها...تراها بنت واللي عليك صعب عليها اصعب واصعب....
خالد:يا فيصل صل على النبي......
ابو فيصل من الصدمه سكت ما قدر يتكلم هذا ثالث موقف يصير له...ومن اقرب الناس له من قرايبه.....
ابو خالد:ابو فيصل منصور تعبان هالفتره وازمه وتعدي......
منصور:وش دراكم انها بتعدي...انا ما ابي اظلمها ما ابي عاداتنا تكون حجاب عن سعادتها... لو انا سكت بس عشانك يا عمي وعشانها بنت عمي ما ارح اسعدها...لاني والله يا عمي اني تعبان ومقامك انت وبنتك فوق الراس.....
ابو فيصل:وصلنا العلم....يكفي........
فيصل:لا حول ولا قوة الا بالله.......
ابو خالد:سامحنا يا ابو فيصل والله اننا نبي السعاده لبنتك...وما كنا نبي الموقف يصير وببيتكم بعد... بس الشكوى لله....
فيصل:العتب مو عليك يا عم والا انت رايتك بيضا.......
منصور:يعني اغشكم عادي...اقول ايه ابيها وانا الى الان ما قدرت ارجع لدوامي...عمي ابيك تسامحني...والله ودي ارضيك باي شئ.....

>>البنات حسوا باصوات الرجال لان اصواتهم صارت عاليه مره واول مره يصير هالشئ.... عمرهم ما سمعوا هالازعاج وواضح ان النقاش حاااااااااد مره.......
عهود:الله يستر وش فيه عند الرجال؟؟؟؟؟
خلود:مدري....نطلع نشوفهم...........
ام خالد:خبله انتي تطلعين عندهم والله يذبحونك...........
ام فيصل جت الصاله:تسمعون اللي اسمعه...........
ام خالد:ايه الله يستر..........
ام فيصل:انا قلبي حاس ان فيه شئ من يوم ما اجتمعوا بالمجلس ومايبون احد عندهم.....
جوري:بناااااااات تعالوا فوق.......
عهود:تعالي انتي تحت وشوفي وش فيه........
جوري على نياتها بتوريهم مقاطع بلوتوث جديده ولا هي حاسه بشئ لانها تبي تسلي نفسها من اللي فيها واخترشت مره يوم شافت التوتر عليهم كلهم.....
جوري وهي جايه ركض:وش فيه؟؟؟؟؟
جوري:وش ذي الاصوات؟؟؟؟؟؟؟
عهود:شكلها من الرجال.......
خلود اللي راحت بعالم ثاني وتخيلت سلمان وهو جاي يخطب:يمكن نقاش عادي تدرون الرجال لا تحمسوا بموضوع..........
جوري:لا مستحيل ابوي وعمي عمرهم ما رفعوا اصواتهم.......
عهود:الله يستر........
جوري قبضها قلبها وخافت ان السالفه تكون عليها وجلست بالصاله تنتظر معهم وش اللي صاير بالمجلس..........
<<بالمجلس..............
منصور:اتمنى يا عمي تكون فهمتني والله اني مني مهيأ للزواج وهذا خالد عندكم اسأله شلون كنت وكيف اللحين صرت.....
ابو فيصل وهو شايل بقلبه هم هالبنت:حصل خير.......
ابو خالد اللي حاس ان وجهه ضاع من سواة منصور:الله يصلحك ما خربك الا هالعلم اللي طايح فيه....
خالد:تقبل بي يا عم اكون زوج لبنتك....واوعدك اني احفظها بعيوني.......
الكل بدت على وجههم علامات الاستغراب...واخر ما توقعوه ان خالد يتكلم لانه من تكلم منصور وهو ساكت ولا نطق بشئ...... منصور اللي وده يقول لخالد:لا لا تتهور...لا لا تتخذ قرار ما تدري عنه...
لا تاخذها من باب الشفقه......
خالد ما يحمل لجوري أي مشااااااااااااااعر....بس حفاظا على كرامة عمه ويبي يكون ر اس ابوه مرفوع دوم الدوم...........
فيصل:لا اختي مهيب لعبه ومتنقله بينكم......
ابو فيصل:استهدي بالله يا فيصل.......
خالد:انا عند وعدي......
ابو خالد يحس ان خالد رفع راسه مره :الله يرفع مقامك يا خالد...............
منصور سكت ولا رد عليهم وشايل هم هالزواج اللي مدري شلون بيكون.........
فيصل معصصصصصصصب مره ولا يبي يتناقش بالموضوع لانه يمكن يقول كلام يفرق بين العائلتيين.......
ابو فيصل:وانا ما راح الاقي ازين من عيال اخوي...تمنيتها تكون لواحد منكم......
خالد:الله يجزاك خير....بس لو تشاورنها افضل.......
فيصل:اكيد بنشاورها...........
هدى الجو...وتصافت النفوس ولو ان الزعل باقي......بس يضلون عائلة متفاهمه.......
والبنات ما زالوا ينتظرون وش بهم الرجال..........
سكتوا ولا اتكلموا.....والحريم ماقدروا يسألونهم وتفرقوا برى البيت كلن راح لمكان.....
وجوري حاسه ان فيه موضوع كبير والا الان ما تدري وش اللي بيجيها......

اطياف الشوق
04-15-2007, 11:15 AM
((الجزء الخامس عشر))


اتقلبت على سريرها بس النوم موب راضي يجيها بسبب اليومين اللي شبعت نوم فيها لانها كانت ما تبي تقابل احد...وعقب سالفة الرجال اللي تخوف ولا احد طرى عليها شئ.....
جوري عايشه بصراع نفسي قوي....تحس ان سلطان تغلغل داخلها بالقوه...من اول وهي مجنونه بحبه...حتى يوم تركها تتذكر غادة يوم قالت لها سبب فك الخطوبة..حتى يوم فك الخطوبة وهي تحس انه مرجلة منه وصدق..يبيها خطوبة مثل خلق الله...احبت شهامته وانه محترمها ومقدرها.... وانقهرت من منصور لانه صار عائق بينها وبين سلطان....ولما تأخر سلطان او على الاصح فترة وجود عمها عندهم وتعب منصور...حزنت عليه بالمرة وصارت تفكر بالموافقة وكانت تبي تقولها لامها...بس ما لقت أي فرصه تقولها لها.......بس هالفترة مشاعرها هي اللي تكلمت مو عقلها وتفكيرها.....لان مشاعرها وقلبها وتفكيرها ما يبون الا سلطان......
رجعت ذاكرتها لورى يوم كانت ظالمة ابوها وتوقعت انه هو اللي رد سلطان ما يبيه لانه يتوقعه انه يكون مثل عمه..اللي ما يعرف بالدين غير اللحية...مربيها على الفاضي لا اخلاق ولا علم شرعي....وبسببه ابوها كره كل الملتزميين....
معقوله ابوي يكون تفكيره محدود....هذا شيخ المسجد اللي ابوي ما يمل اذا جاب طاريه وبس يمدحه... لا اكيد السالفه فيها سر....ابوي ما قال عن سلطان شئ موب زين...
اكيد يعرف ان موب كل من ربى لحيته يعتبر الملتزم الصدقي....
جوري كرهت عم سلطان بكل ما فيه...ليش يشوه السمعة الطيبة اللي نعرفها عن الملتزميين... اكيد ناس كرهوا عالم الملتزميين بسببه..... وين اخلاق الملتزم وين علمه؟؟ ووين روحه المرحه اللي الكل يعرفها بهالمطاوعه......وعرفت ان سلطان هو اللي فك هاخطوبة موب ابوها اللي رفضه... وعرفت ان قلبها مجنون بحب سلطان لدرجة انها كانت فتره تكره ابوها بسبب هالسلطان....
والسؤال اللي حيرها...ليش انا ما كرهته عقب ما دريت بالسالفه...صحيح كان يقصد انه يحافظ على كرامتي...بس كان يقدر يطلبني رسمي من دون فك الخطوبة....هو تركني وقالت لي غاده واستوعبت السالفه وصدقت كل شئ ليش ما كرهته...وليش ما فرحت بخطوبة منصور...هالكثر احب سلطان وحبه عماني عنه....
.جوري حاولت تكون طبيعيه عقب اللي سمعته من لولوة بس عجزت..سلطان هو هو ما تغير وانا انا ما تغيرت ولا شئ تغير فينا...حبنا هو نفسه ما تغير...حاولنا نكون طبيعيين وما في شئ بيننا بس ما فيه أي امل...وانفضحنا على طول....صرنا نحبب نفسنا بالاشياء اللي نحبه...
تذكرت البيبسي اللي كان سلطان ما يحبه لانه يسبب السمنه بس يوم عرف اني اموت بالبيبسي صار مدمن هو بعد بيبسي.....
وتذكرت يوم عرفت انه يحب الفص فص اللي كانت ما تداني ريحته...صارت هي بعد تحبه.....
اشياء كثيره جت ببالها وكلها من سلطان...فيه احتكاك بينهم كبير الين تغطوا...وحتى وهي متغطيه كانت مقهوره وبالبداية كانت تكلمه بس كبرت وعقلت وابعدت عنه بس القلوب متقاربه لدرجه كبيره.....
تذكرت المكالمه....صوته وكلام لولوه قلب كل تفكيرها....غيّر آرائها وخلاها تعشق سلطان اكثر من قبل....واحد يقدرها ويحترمها ويبي رآيها ما يبي الزواج بسبب ضغوطات....آآآآآآه يا سلطان وينك عني.......لا ويبي يعتذر بس موب قادر.....آآآآآآآآه يا قلبي والله اني احبه....
بس وش تسوي...شلون تقولهم ما ابي منصور.....فكرت انها تكلم غادة وهي تكلم عهود...هذا آخر حل عندها...تقول انهم الاثنيين ما يبون بعض وما يصير أي خلاف بالعائلة....
بس اخاف منصور يزعل وما يرضى يسوي هالاتفاق ويقول هي ما تبيني.......جوري حست بضيق كبير وقامت من فراشها وراحت قدام المرايه تعدل نفسها.........
وحست انها ضايعه بهالتفكير ومشوووووووشه على الاخر...سلطان موب راضي يخرج من قلبها... حتى تعاطفها مع منصور ومعرفتها انه يعزها ويقدرها بس ما غيّر أي شئ تجاه سلطان....بالرغم انهم بعدوا عن بعض من تغطت عنه ولا حصل بينهم أي شئ بس يكفيها انها تعرف اخباره وهو بعد يعرف اخبارها ويسوون روحهم ما يدرون عن بعض وهم ما يصدقون تجي اخر السنه عشان يوصلون المباركة بالنجاح.......
دخل عليها فيصل ولا انتبهت له.....بس موب فيصل اخوها واحد ثاااااااااني.......
فيصل:قلنا السلام عليكم......
جوري دارت وجهها على ورى وببرود قالت:هلا والله وعليكم السلام.......
فيصل:وش اخبارك؟؟؟؟
جوري:تمام...شلونك انت؟؟
فيصل:بخير....(متردد حيل بالسالفه يبدى بها والا يتركها تستانس)....
جوري(بابتسامه مصتنعه):آمرني بغيت شئ......
فيصل:والله اشياء كثيره باقولك اياها.......
جوري باهتمام:تفضل...قول وش عندك؟؟؟؟..........
فيصل:اول شئ نتيجتك مطنشتها ليش؟؟؟ما سألتي عنها ولا بشرتينا بشئ.....
جوري:أي والله مطنشه.... افتح النت ولا افتح نتيجتي....ما أدري ما ودي اشوف شئ.....
فيصل:افا هذي الطموحه اللي كانت معروفه بنجاحها...وين كلامك عن نتيجتك انها بتسعدنا كلنا.....
جوري:يا شيخ الطموح يوميين ويروح........
فيصل:لا يا الجوهره تراك متغيره مرررررره ولا يأثر عليك هالتحطيم اللي عايشته......
جوري:عادي كلنا بنموت ومحد باقي بهالدنيا........
فيصل:الله يستر منك...تجيكي حالات الواحد يخاف منها.........
جوري:ههههههههه....اذا تبيني اريحك اللحين افتح النت معاك........
فيصل اللي كان وده يشوف الروح العاليه بوجه جوري:يالله بسرعه.....
جوري كانت الصفحه الرئيسية للنت هي المنتدى اللي تفتحه....ونست لا تسوي تسجيل خروج فتحت النت واول ما فتح جتها رسالتيين من المجروح.......جوهره انصدمت مره وحست بروحها بتطلع من الخوف.........
فيصل:انتي مشتركه بمنتديات....
جوري بخوف ورجفه:ايه.....
فيصل:وش رساله خاصه افتحيها...........
جوري من الصدمه انشل لسانها ولا عرفت شلون تفهم اخوها ولا شئ......خافت ان أي تصرف يفقدها الثقه بينهم وفتحت الرساله الاولى..........

الرساله الاولى::::::
(الصراحه من كتاباتك جزمت انك صاحبة فكر عالي ولكي مستقبل لبنات جيلنا وتمنيت لو تكون علاقتنا خارج محيط المنتدى وتكبر ونصلح افكار اللي حوالينا عشان نتقدم....عموما انا مستعجل اللحين عندي اختبار بارسل لك رساله ثانيه....اعذريني العاده ارسل لك تصميم بس هالمره مستعجل.....
المجروح)

جوري ارتجفت وماتت من الخوف....شلون تفهم اخوها....الرساله ما فيها أي امل انها بريئة....صارت مثل الصغير اللي ما يتكلم وهو موب مذنب ولا يعرف شلون يبرر المشكله اللي طاح فيها.........ومادرت ان الجاي اكبر واكبر.......
فيصل:افتحي الثانيه......
جوري بدون أي التفات لفيصل فتحت الرساله الثانيه.......وتحس انها بيغمى عليها بس ما في أي مفر فتحت الرساله وهي تتمنى يكون فيها توضيح ان ما بينهم أي شئ......

:::الرساله الثانيه:::
(هذي هي الرساله الثانيه بس كنت مصدوم منك....عقب الماسنجر والمحادثه لاني قريتها....
و يا قلبي مسحت رقم جوالك لكن حطي ببالك اني ما راح انساكي طول عمري واتمنى ان فكرك يتغير للأفضل وتصيرين عايشه مثل العالم والناس لكن تبقى صداقتنا للأبد محفوظة وإن حبيتي نجددها أنا موجود بكل الأوقات.........
المجروح: (وحط رقم جواله)

جوري كان ودها تموت بهاللحظه....يصير بالبيت زلزال...يصير أي شئ...ولا تنحط بهالموقف المحرج.....
جوري حاسه وجهها صغير قدام اخوها اللي اكيد بيفقد الثقه اللي كانت بجوري..... شلون افهمه وحتى لو فهتمه وش يضمني انه صدقني........
جوري نزلت راسها وسكتت....ولا قدرت تتكلم....ولا قدرت تناظر فيه...........
فيصل عاد قرى الرسالتيين وناظر بجوري.......
فيصل يحاول يتجاهل الموضوع:افتحي نتيجتك اللحين.........
جوري كأنها عبد مأمور وفتحت تتيجتها واللي كانت نسبتها 96% بس مالها أي طعم ولا قدرت تبتسم كأنها راسبه مو بس ناجحه ومتفوقه...........
سكرت النت جوري وقررت انها تتكلم مهما كانت الظروف...حتى لو فيصل ما يعرف بالمنتديات بافهمه واخليه يشوف كل الرسايل بس المشكله انها مسحت كل الرسايل حتى اللي بجوالها حذفتها.........
جوري:ترى....
قاطعها فيصل بسرعه: مبروك على النجاح..........
وقام بسرعه من عندها............................حس انه مخنوق ولا هو قادر يتكلم كان بيهاوش ويصرخ ويضربها بس قام بسرعه لانه ما يتحكم بغضبه وحتى المباركه ما يدري شلون قالها....خرج من عندها وهو متغير مرررررره وكره اخته مرررررررره......
جوري حست انها مخنوقه لازم تعلمه والله مايصير وفيصل متهور ممكن يسوي أي شئ.... لحقته على غرفته وقالت له:فيصل ممكن انا اتكلم............
فيصل حس انه مخدوع يبي يجي ويدافع عنها عن اهم قضيه بحياتها...سالفة زواجها..... يبي يسندا وما يسمح لاي كان يتدخل بهالزواج مهما كانت الظروف بس يتفاجأ باخته تخونه ولا هي مهتمه مو بس سمعتها..سمعة اهلها واخوانها.......وعائلتها كلها............وما يبي يفقد اعصابه
فيصل:اللحين ما ابي اشوفك.......
جوري قربت من عنده:اوكي لا تشوفني بس لازم تعرف وش السالفة..........
فيصل ما تحمل وقام لاخته وعطاها كف فرغ فيه كل شحن الغضب:وش تبين تفهميني.... خلاص الرساله قالت كل شئ.........ما يحتاج ما ابي أي تبرير.......
وابعد عنها وعطاها ظهره وهو متوتر وحاس انه بيتهور ويقتلها.......
جوري منصدمة ولا هي عارفه شلون تبدأ تبرر له الموضوع ومن صدمة الكف سكتت ولا قدرت تتكلم..........
فيصل:انا مسوي فيها اني اخوك الكبير واتهاوش مع الرجال عشان...خايف على مشاعرك...وانتي..... آآخ منك....ما اهتميتي لا للسمعه ولا للناس ولا خفتي من رب العالميين.... انتي ما عندك حيا..الثقه اللي عطيناكي اياها ما تعرفين تصونينها وتحافظيين عليها.......
فيصل متوتر على الاخر وكل شوي يفرك ايدينه ويضرب بيده على الجدار لانه مقهوووووور مره ورفع صوته:انتو البنات المفروض الواحد ما يربيكم الا على الحجر وما نخليكم تروحون وتجون.... ولا نعطيكم ولا شئ لانكم مهبل متخلفيين ما في وحده منكم تعرف تحافظ على شرف اهلها وسمعتها... تصدقون هالداشريين الضايعيين............
وما اتحمل جا عندها ودفها بقوه على الارض بكل خشونه وقال:جوال نت تلفون انسيها....وملكتك من خالد قريب........
وبسخريه يتكلم وقتل فيها كل مشاعرها:تراكي صايره لعبه ومتنقل بين العيال وتستاهليين اللي جاكي انا من اول راحمكي بس اللحين قلعتك محد يستاهلك وزين ان منصور خلاكي لانه طموح وانتي ما تستحقينه وخالد خطبكي بس عشان ما يفشل ابوه.....مافي نقاش متى ما حدد خالد الزواج وافقنا......
فيصل:انقلعي عن وجهي ما ابي اشوفك................
الجوهره سكتت وتركت كل مشاعرها متناثره بالغرفه...وفقدت اهم عنصر بحياتها اخوها اللي كانت تظن انه هو بيحل لها اكبر مشكله بحياتها....وبكل بساطه طلعت من الغرفه....طلعت انسانه ثانيه....نشف دموعها اللي كانت تنزل... وتغير وجهها صارت مثل جدار قديم محد يناظر فيه ولا تغير هو......
جوري صارت انسانه ثانيه....هي من منصور تغيرت وصارت كارهه اشياء كثيره....شلون تفقد ثقه وهي اهم شئ بحياة أي بنت...وتصير لعبة وسلعه رخيصه محد يبيها.....وآخرتها كل طموحاتها وآمالها ومستقبلها يضيع وتطيح برجال ما يبي الا انه ما يفشل ابوه......
الجوهره ما تعرف تتصرف بهالمواقف لانه اول موقف يصير ها ولا عمره احد مد ايده عليها..... اللحين مهيب غلطانه وتنمد ايدها عليها ويجيها كلام يسم البدن ويقتله.......
دخلت غرفتها وقعدت على سريرها تبي تفهم كلمه من اللي قالها فيصل.......صرت انا سلعه مهيب مرغوبة الكل ما يبيني وبالنهاية ياخذني واحد شفقة....وش فيه فيصل قلب عليّ.... ما ادري يمكن ما هو فيصل....وانا موب الجوهره..........
سكتت ورجعت للواقع المر اللي هي فيه....انا وين الاقيها من فيصل اللي ما فهم ولا شئ ولا من خالد اللي ما عرف الا اسمه............
حضنت مخدتها وانهارت من البكاء......تفرغ كل اللي فيها بالبكاء.....شلون ارجع ثقتي باخوي... ليش ما صدقني وعلى طول صدق الرساله..........
اسودت الدنيا بعين جوري وقفلت كل ابواب الأمل والسعاده...نست شئ اسمه سعادة ورفضت تقابل أي احد خلال يوميين.......
جوري انحرق كل لحظة سعاده بحياتها وحست انها بتنهار بيصير لها أي شئ ولا اللي يصير لها هالشئ.....
فيصل اللي يندم بلحظه على كل شئ وباقي الوقت يحس انه سوى الصحيح وتستاهل اللي تخون اهلها....... فيصل اللي قاهره انه عمره ما شك فيها ابد.....انقهر شلون يضحك على بنات الناس وتربيتهم وبالنهاية يلاقي اخته من هالناس........
فيصل ما توقع انها تكون ردة فعله كذا....بس الا الشرف والسمعه محد يسكت عنها...
*************************************
راشد:ها عايشه شلونها؟؟؟
عيوش:والله حالتها ما تسر والممرضه مدري وش تخربط ما فهمتها.....
آمنه:الله يستر هي من اول عندها فقر دم وصارت ما تاكل........
راشد:طيب روحي يا آمنه اسألي الممرضه....
آمنه:ما اعرف انقليزي.....
راشد:طيب اروح الحين واسألها.......
راح راشد يسأل الممرضه عن حالة لمياء اللي طاحت عليهم فجأة......
عيوش:كله من ابوي وعادل حسبي الله عليهم.....
آمنه:لا تدعين عليهم....حرام عليك.....
عيوش:حرام عليّ والا عليهم.....ما تشوفين وش يسوون فيها عشان محد عندها.....
آمنه:بس فضيحتينا عند الناس......
عيوش:بادخل عندها........
آمنه:وانا معك.........
ورجعوا للغرفه دخلوها وكان منظر بنت عمهم ما تسر ابد....تعبانه حيل وباينه بوجهها صاير لون وجهها اصفر باهت وانه ما في أي دم......وابر المغذي عليها........
كانت لمياء تعبانه مره بسبب عدم التغذيه لان جسمها ما يتحمل......
عيوش:يا حرام والله ما سوت شئ.....يا ويلهم من الله.....
آمنه:بس اذيتينا...كلمي ابوي وعادل وقولي لهم هالكلام موب تصرخين بوجهي.....
عيوش:والله انتي الكبيره المفروض انك انتي اللي تتكلمين.......
آمنه:اخوي وابوي واعرفهم اذا احد تدخل فيهم......
عيوش:ايه خلينا ساكتيين لين تجي المصايب لينا واحنا ما نقدر نتكلم......
آمنه:يالله بس خلينا نطلع نشوف وش سوى راشد؟؟؟؟
وطلعوا برى ولقوا راشد ينتظرهم....
راشد:ها بشروا شلونها؟؟؟؟
آمنه:تونا شايفينها وقلنا لك....إنت اللي بشر وش قالت لك الممرضه؟؟؟
راشد:والله تقول حالتها ما تسر ابد....وحالتها بتتدهور لانها تعبانه من فتره ولا جبناها.....
عيوش:طيب شلون الزيارات وش نسوي لها يعني؟؟؟؟
راشد:الدكتور يقول ادعوا لها....وكل يوم تجون تزورونها........
راحوا البيت الثلاثه وهم خايفيين يصير لها شئ وهي ببيتهم...لانهم خايفيين يصير القصور منهم... ام راشد ما قدرت تترك البيت وهي فيها طيبة بس عليها تصرفات تقهر......اما عادل وابوه ما فكروا فيها ولا سألوا عنها وتظاهروا ان عندهم شغل........اما فراس ما يدري الى الان عن شئ.......
راشد شاف فراس بالصالة وهو في حالة ذهول.........
راشد:ها فراس وشخبارك؟؟؟
فراس:بخير.....
قعد راشد وصار يناظر فراس....وحس انه مقصر بحقه...شلون ما اهتم فيه هو يتيم....وماله
ولي امر ولا احد حريص عليه....وهو بمرحله خطرة...بيقبل على مرحلة المراهقه ويمكن ينحرف ويروح مع هالشلل الفاسده.....
فراس:راشد....
راشد:هلا حبيبي....
فراس:ابيك تصير ابوي......
راشد:.............................
فراس:طلعت الأول وقالي الاستاذ وين ابوك؟؟وقلت له ما عندي ابو...وابيك تصير ابوي عشان اذا سألني الاستاذ باقوله انك انت ابوي.......
راشد ما عرف شلون يواجه هالموقف الصعب..ما يدري هو يأيده على تفكيره الصغير او يعارضه ويفهمه بأن ابوه ميت.........
فراس:تصير ابوي؟؟!!
راشد:حبيبي انا اعتبرني اخوك الكبير ومثل ابوك...وابوك راح عند ربه وان شاء هو بالجنه اللحين... واذا احد سألك قوله ابوي عند ربي...وعندي اخوي......
فراس:يعني هو عند ربي.........
راشد:ايه هو عند ربي....
فراس:وحتى امي وحتى لؤي..........
راشد بحيرة:ايه كلهم عند ربي.........
فراس:طيب ليش انا ولمياء هنا ليش ما نروح معهم..........
راشد حس بضيق شلون يفتك من اسئلته الصعبه بس ماله حيله الا انه يجاوب:كل واحد له يوم يروح فيه عند ربه...وحرام علينا نقول ليش ما رحنا ولازم نعدي ربنا ونقول يارب تخلينا كلنا بالجنه....
فراس ابتسم:صح نفس كلام لمياء...يارب نصير كلنا بالجنه الا عادل.....
راشد:ليش؟؟لا اعوذ بالله ان شاء الله كلنا بالجنه.......
فراس:هو ما يحب اختي لمياء وقالي هي ما تحبني....وضربني ذلك اليوم عشان قلت له الا احب اختي لمياء مررررره......
راشد انصدم من كلام فراس وحس انه بدا يفهم بقوه المجتمع اللي حوله..وراح تعب عادل على الفاضي لانه ما عاد صغير وما يفهم كل شئ بالعكس حااااس بكل شئ بس هو طفل ويدور سعادته....
راشد:قول الله يهديه....يمكن ربي يهديه ويصير يحب الناس ويحبك......
فراس:يارب يصير يحب الناس.......
جا راشد وحبه على راسه وراح لغرفته..............
راشد حس بالمسؤلية تجاه بنت عمه وحس انها فعلا تحتاج لراعي يرعاها ويحرص عليها وخطبة عادل ما فيها أي مصلحه لمياء بالعكس مقصود عادل وااااااضح وما فيه أي كلام......
يعني يشوه سمعتها وكارهها ومضيق عليها على الاخر وبالنهاية يفكر بالستر عليها......
راشد احتااااااااااااااار مره ومهوب عارف شلون يقدم لها خدمه تكون لصالحها ولصالح فراس....
بس فراس قادر عليه وبيكون تحت مراقبته بس المشكله بلمياء اللي اكيد من تطلع بيعجل زواجه عادل لانه خايف اني اضيق عليه وامنعه........
راشد حس ان عليهمسؤليه كبيره ومهب عارف شلون يتصرف......
ولمياء ما زالت تحت رحمة الله ثم رحمة الممرضات اللي يعتنون فيها.......
************************************
ام مشاري:ما يصير تتقدم لها واختها الكبيرة ماتزوجت.....
مشاري:وانا وش دخلني باختها....
ام مشاري:ما يصير....لازم تتزوج الكبيرة قبل الصغيرة بعدين انت ليش مصر على الصغيرة.....
مشاري بصدمة:ها...لان الكبيرة اكبر مني(وهو ما يدري كم عمر عهود بس عشان يفتك)...
دخلت نوره وهي تضحك......
ام مشاري:من كنتي تكلمين؟؟؟؟
نوره:مريوم من غيرها.......
ام مشاري:وهالوقت كله تكلمينها.........
نوره:والله اشتقت لها....اي صح تسلم عليكم.........
مشاري:الله يسلمها......
ام مشاري:ايه نسيت اسألك...ليش ما حضروا اخوانك؟؟؟؟
مشاري:تعرفين بعد عندهم عمانهم وصعبه يتركونهم ويجون...اتصلت امس الجوهرة تعتذر.....
ام مشاري:واللحين نرجع للبنت من كلمك عنها......
نوره:افا خاطب من ورانا؟؟؟؟
مشاري:تونا ببداية المشوار.......
نوره:اشوى اجل بادخل معكم ي الحوار على طول........
مشاري:الله يستر منك...احس اني قاعد بمحكمه.........
نوره:هههههههه اشد من المحكمه الله يعينك على الاسئلة........
ام مشاري:ما قلت لي هي وش تقرب لهم......
مشاري:بنت عم الجوهره.....
نوره:ايهم الصغيره والا الكبيره؟؟؟؟
مشاري:تعرفينهم؟؟؟؟؟
نوره:يعني بالمناسبات...بس اتذكرهم.....
مشاري:الصغيره؟؟؟؟
نوره:وااااااااااااو.....لا تقول خلود.......
مشاري بحماس:ايه وش رايك فيها؟؟؟......
نوره:قمر...قممممممممر لا اله الا الله.....مره حلوه ما شاء الله.....
ام مشاري:منهي؟؟انا شفتها.....
نوره:تذكرين يمه بزواج عمي مبارك....البنت اللي لابسه احمر...الا شفتيها والجوهره خلتنا نسلم عليها هي اول وحده وعقب اهلها شفناهم وسلمنا عليهم.......
ام مشاري:ايه تذكرتها....ما شاء الله البنت مزيونه بس صغيره......
مشاري:الحمدلله يعني تعرفونها وعاجبتكم......
نوره:شكلا ايه...اخلاقا ما اعرفها...بس شكلها حبوبه.....
ام مشاري:امها اعرفها ما شاء الله ما عليها...بنت حلال وطيبة......
مشاري:باقي البنت؟؟؟وش رايك يا نورة تقومين بهالمهمه؟؟؟؟
نورة:شوف والله انا دقيقة ملاحظه يعني باعطيك الايجابيات والسلبيات والله يعينك....
مشاري:يعني ما في انسان كامل.....
نورة:الله علينا....اصبر لين اجيب لك خبرها.....
مشاري:وبعد الجوهره ما تقصر خوذي منها.....
نورة:لا يا خوي الجوهره بنت عمها وباخليها اخر احتمال.....عندي اهم منها يعطيني اخبارها....
مشاري:انا خفت وانا مالي دخل شلون هيّا....شوي شوي علي تراها زواج موب محاكم وسجون.......
نورة:انا لي طريقتي الخاصه بالبحث وقلت لك معلوماتي بتكون ان شاء الله صحيحه.....
ام مشاري:دام العائلة معروفه وما عليها كلام...ما علينا من خرابيطكم انتو يالبنات......
نورة:لا يا يمة اللحين العائلة مالها أي دخل بتربية البنت او الولد...تلاقين في عائلة مافي افضل منها بس العيال راييحين بخبر كان......
مشاري:صادقه اجل الله يعينك جيبي خبرها.....ونحنو بالانتظار......
نورة:ما بتأخر ان شاء الله وعندي مراسلات كثيرات........
مشاري:هههههههههههههههههههههه
نورة:خبيرة بهالشغلات...ما استهل اكون بطلة لاني جبت لكم خبر خطيب مريوم قبل ما يجي..
مشاري:والله الى الان ودي اعرف من وين جبتي هالسالفه....
نورة:قلت لك خبيرة ولا تخاف عليّ......
مشاري:الله يستر منك...من اول وانا قايلها انتي تخوفين ديرة موب شخص واحد...
نورة:هههههه
****************

لولو:لو نطلع لجوري افضل....
عهود:ايه احسن نقعد الحالنا......
خلود:بكيفكم اما انا باقعد مع امي وعمتي صراحه من زمان عنهم.....
عهود:والله ما ينعرف لك....بس هالمره بامشيها لك......
خلود:والله مشيتيها والا ما مشيتيها براحتي باسوي اللي براسي......
عهود:امشي بس يا لولوه خلينا نطلع...شكلها مشتهيه هواش......
خلود:هاهاهاهاهاااااااااااي.......(وراحت تقعد مع امها وعمتها ام فيصل).......
طلعوا عهود عند لولو ودقوا عليها الباب.....................
جوري كانت بحاله صعبه.....طول وقتها تبكي وما تبي تشوف احد....خصوصا يوم مسحت محادثة الماسنجر...كانت ما تبي احد يشوفها لا احد يشك فيها.....بس اللحين المشكله اكبر من كذا ومحتاجه لهالمحادثه اكثر من قبل...............
جوري:مين؟؟؟؟؟؟
عهود:بنت عمك وبنت خالتك..........
جوري ودها تقولهم لا...ودها تصرخ فيهم وتطلع الكبت اللي بداخلها وتصرخ اكثر واكثر...بس هم وش ذنبهم...
جوري فتحت الباب عشان لولو جايه من بيتهم عشانها...ولو كانت عهود الحالها كانت اعتذرت لها بأي شئ........
لولو جت بتسلم بس من الصدمه شهقت:اسم الله عليك يا جوري وش بك؟؟؟؟؟؟
عهود سكتت ولا قدرت تتكلم.........
جوري عطتهم ظهرها ودخلت بوسط الغرفه وصارت تبكي.....وحاطه يدها على وجهها......
لولو:جوري لا يكون عشانك ثالث ثانوي وحركات الفراق هذي.....
جوري حست ان لولو انقذتها من اصعب موقف.....مستحيل تقولهم وش اللي فيها... هي بالمواضيع الصغيره ما تقدر تتكلم شلون لو بموضوع حساس مثل ذا........
جوري سكتت ولا ردت على لولو..........
عهود راحت وقفلت باب الغرفه وجت عند الجوهره......
عهود:جوري حبيبتي ما يصير...كلنا تخرجنا وزعلنا يوم او يوميين بالكثير وبس.....اما انك تحرمين نفسك من الاكل ومن الناس...هذا شئ ما يصلح بالعكس راح يضرك......
جوري ارتفع صوت الشهقات عندها....يعني انها تبكي من أول بس حاولت انها ما تبين......
لولو حست انها ضعيفه بهالموقف ومهيب عارفه شلون تواسيها......
عهود:جوري انتي حبستي نفسك ومانفعكي بأي شئ....يالله اللحين اسمعي كلامنا وطيعينا.......
لولو:يالله جوري....اول شئ روحي غسلي وجهك وتعالي اقعدي معانا.........
جوري تحس انها مخنوقه وما تبي احد يكلمها زاااااااااادت بكاء..........
عهود خافت على جوري لا يصير فيها شئ:جوري اللي مضايقك هو المدرسه......
جوري هزت راسها لا......
عهود:طيب انتي بس اقعدي وارتاحي.....
قعدت جوري على السرير وقعدت عهود من يمينها ولولو على يسارها......
لولو:طيب قومي اللحين وغسلي وجهك....شوفي شلون ضاعت الملامح الجذابه.....
جوري ابتسمت من كلام لولو وقامت معها وغسلت وجهها....وبنفس الوقت ودها لو ما تبكي قدام احد......
عهود:أي كذا طلع وجه بنت عمي...موب اول كأنك وحش.......
جوري وما زالت آثار الصيحه بكلامها لان صوتها ينقطع مع الشهقه:حرا(ينقطع الصوت)م عليك انا(تشهق)وحش.....
لولو كتمت ضحكتها....صراحه جوري شكلها يضحك ويحززززززززززن..........
عهود:انتي قمر وش بقيتي لنا.....
لولو:ترانا نغار.....
عهود:غاري...ما عليّ منك....اهم شئ لا تنضلين بنت عمي........
لولو:انضلها على وشو؟؟؟؟؟؟؟
عهود:قولي وش اللي ما انضله عليه.....كل شئ فيها حلو......
جوري تبتسم على عهود ولولو بدون أي جواب......
لولو:يرضيك يا بنت الخاله.....
عهود:قلت ما علي منك.........
لولو:طيب بس عشاني صغيره....صدقيني بس اروح النمطعم يكون لي حديث آخر........
عهود:وش دخل المطعم بالهوشه..........
لولو:ما تدرين انتي .....هذي قصه طويلة.......
عهود:سولفي علينا....وش ورانا.........
لولو:وراكم دولا ب جوري.......
عهود:ههههههههههههه....لا تضيعيين السالفة........
لولو:اعوذ بالله ما امداك تضحكين الا نقزتي ببلعومي..........
عهود:ههههههههههههههههههههههه
جوري تحاول تأقلم نفسها معاهم....وتبتسم على تعليقاتهم...........
لولو:سلمك الله القصه وما فيها اني ودي اروح المطعم...بس ما عندك احد....محد معطيني فيس..... المشكله ان عندي اثنيين ولا واحد فيهم راعى حقوق الانسان وحقوق احته ووافق يوديني....وانا مررررره ودي اروح عشان اكشخ مع العالم وانا اسولف لهم عن المطعم اللي رحت له.... وانا اتخيل ان رحت المطعم بيصير لي لسان هذا طوله(وتأشر على طول يدها)...........
عهود:ههههههههههههههه منتب صاحيه...............
لولو:واصير كشخه واتخانق معك وبتشوفين ذاك اللسان اللي ما تقدرين عليه لو انك وشو........
عهود:حلوه لو انك وشو...هههههههههههههههههه
لولو:طيب يا حلوه التقديم الاسبوع الجاي....كم نسبتك ومتى بتقدميين؟؟؟وشو القسم؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود:أي والله انها صادقه كم نسبتك؟؟؟؟..........
جوري بابتسامه:96 ........
لولو زغرت بصوت عااااااااااااااااااااالي:كلولولولولولولولولويييييي يييييييييييييييييييييشششششششششششششششششش مبروك يا حبيبتي يا الف مبروك يا حقه..............
عهود حظنت جوري:آآآآآه منك يالدوبه والله وطلعتي دافوره........
جوري:الله يبارك فيكم...........
لولو:بالله هذا رد للمباركه.....صراحه تستحقيين ذبيحه....وابشري بالحفله اللي باسويها لك.......
عهود:وانا وين رحت......انا وانتي نسويها.........
لولو:اوكي ما عنديش أي مانع...........
جوري:مالها داعي موب اول وحده تجيب هالنسبه.........
عهود:حبيبتي بالنسبه لعائلتنا المكرمة محد وصل لهالنسبة لا عيال ولا بنات..........
لولو:اككككككككككككشخ من قدك يا قميل............
جوري:الله يسلمكم......
عهود:يوووو اموت انا بالمستحي........
لولو:يوووووووه هذا سلطان يدق باروح ما اقدر اقعد لانه مواعد واحد......
عهود:مع السلامه......
جوري:مع السلامه....
لولو:كذا حاف ما في بوسه عالخد.......
عهود:والله انك خربانه يالله ما عندنا هالحركات.....
لولو:اوكي يا صبايا...مع السلامه....واتفق ان شاء الله معاكي يا عهود.........
عهود:ان شاء الله روحي....لا يقوم عليكي.........
لولو:قولي ان شاء الله يهديه ربي ويوديني للمطعم..........
عهود:ههههههههههههه الله يرجك.....
وراحت من عندهم لولو بعد ما تركت لهم جو من المرح....وخرجت جوري من كآبتها............
عهود:يالله يا قلبي ممكن تتكلمين وتطلعين اللي بقلبك........
جوري:ما اقدر..............
عهود:ليش ما تقدريين.............
جوري:كذا ما اقدر...........
عهود:فيه احد ترتاحيين له وتفضفضيين اللي بك............
جوري:لا............
عهود:اجل خليني افهم وشو المشكله...يمكن اساعدك وادلك على حل انتي غافله عنه......
سكتت جوري وهي تفكر بكلام عهود....من له غيرها تكلمه...او بالاصح جا شخص عندها وطلب منها تتكلم عن المشكلة....وما تدري يمكن هالمره ما تتكرر........
بدت جوري تتكلم بس غلبها بكااااااء فضيع....اول مره تتكلم عن اللي بداخلها....لدرجة انها صارت ما تعرف تعبر بصدق عن اللي بداخلها لانها ما تعودت على هالفضفضه....وكان طريقها هو الكتابه... بس شخص قدامها تكلمه وتحكي له عن اللي فيها كان اصعب شئ عليها.......
بس تغلبت على بكائها بس دموعها ما قدرت تمنعها وقالت لها عن سالفة المجروح انتهاء بفيصل اللي درى عن كل شئ وردة فعله..........
********************************
منصور:يا خالد انت على طول خطبتها.....
خالد مصر على رأيه:واذا على طول خطبتها......
منصور:يعني بس تبي تصلح الغلط...موب قصدك فعلا تخطبها.....
خالد:صح انا كنت بارفع راس ابوي وما ابي احسس عمي بالاهانه واحنا ببيته.....
منصور:والبنت؟؟؟؟
خالد:وش فيها البنت؟؟؟؟
منصور:يعني تصير ضحية اقدامك وفزعتك.....
خالد:اللحين بالله وش فيها...فهمني الى الان ما فهمت!!!!
منصور:اللي اقصد واضح...انت منت مستعد للزواج ولا عمرك جبت طاريه وفجأة وبدون مقدمات تبي تتزوج.....
خالد:وهذي فيها شئ!!!
منصور:لا تشيبني.....يعني انت منت مستعد للزواج....
خالد:عادي استعد....
منصور:ما شاء الله عادي كذا...ما كأنك مقبل على حياة جديدة.......
خالد:والله انك تصعب الامور وهي بسيطه....صحيح انا عمري ما فكرت فيها ولا فكرت اصلا بالزواج... بس عادي اللحين بافكر بالزواج واحاول أأقلم نفسي.......
منصور:شلون يعني...يعني ببساطه البنت بتاخذ واحد بيجرب او يحاول يأقلم نفسه على الحياة الجديدة....وهي مسيكينه تروح فيها والسبب هالتضحيه....
خالد:منصور وش فيك....كل الشباب ما كانوا مستعديين للزواج وعادي كلها كم اسبوع تثقيف مركز وبيتزوجون....وبعدين وشو هالزواج اللي كأنه مغارات محد يدخلها....
منصور:خالد الله يخليك افهمني...انت غير الناس اللي تبي تتزوج... انت ما تبيها ولا عمرك فكرت فيها...وانت اصلا موب مستعد للزواج...وانت اخترت هالحل كتضحيه...سامع تضحيه.. يعني غير عن كل الشباب اللي أقدموا لهالخطبه....خالد هذا الزواج فاشل من البداية ومصيره الطلاق....
خالد:اعوذ بالله...ليش كذا تتفاول؟؟؟الاوضاع اللي قلتها صحيحه بس مصيري بتزوج وانا معاك انها كانت حل لمشكله بس ان شاء الله مع الوقت بحول هالحل لاقتناع نفسي وانا ما ابي استعجل بالزواج....
منصور:خالد الله يخليك لا تظلم بنت الناس...والله مهيب ناقصه منا شئ.....
خالد:ما جاها مني شئ وقراري وما اراح اتراجع عنه لو ايش ما صار.......
منصور:اعرفك عنيد وما تغير رايك....بس تكفى ابيك تفكر بعقلانيه اكثر من تضحيه.... هذي حياة جديدة وعالم آخر لا نكون من هالناس المغفله اللي تسمع من الناس وخلاص تحسب ان الزواج مثل أي عمل بسيط وما ياخذ وقت....الحياة صعبة والتعامل مع المرأة شئ ثااااااااني....صدقني الزوجة بتكون قريبة لك موب مثل اختك ولازم تعرف الاساليب اللي تتعامل معاها....وغير كذا العلاقة الجيدة والواعية هي اللي بتربي ابنائك...هذا جيل جديد واحنا المسؤليين عنه......
خالد:وانت الصادق...خلاص اجبرتني ان شاء الله باتعلم هالاساليب اللي تقول...وباكثف الاشرطة التربوية....
منصور:يعني مصمم تبيها......
خالد:انا قراري ما اتراجع عنه ولازم اتحمل نتايجه.........
منصور:الله يعينك على قراراتك واتمنى انك ما تندم ولا لحظه على اللي سويته....ولا اوصيك على بنت عمي.....
خالد:ليش متحسف وتبيها.....
منصور:انت عارف وش اللي خلاني ما اتزوجها...بس يمكن خير لي ولها وادعي لي انه يفك هالهم من قلبي......
خالد:الله يسهل عليك امورك...وترجع لنا منصور الأولي.....
منصور:آآآآآآآآميـــــــــن......من بؤك لباب السماء.....
***********************************
قاعديين بالصاله كلهم.........
سلطان وهو لسانه ياكل يبي يسأل عن جوري:اقول لولو.....
لولو:سم......
سلطان:سم الله عدوك......
لولو بنفسها(من متى هالاحترام بس انا عارفه اني شخصيه ومصيرهم يرجعون لي)....
سلطان:نجحت الجوهره..........
لولو بابتسامه خبيثه:انا من سم الله عدوك وانا عارفه انا وراها شئ....بس تخيل انها راسبه بمادتيين.....
سلطان:لا عاد...مادتيين ليش؟؟(وحز بخاطره لايكون انا السبب في رسوبها لان لولو فهمته انها اكيد زعلانه منه بعد فك الخطوبه)....
لولو:تعرف غشت بهالمادتيين وحرموها منها.......
سلطان:اما ذي كثري لي منها....وش الصدق......
ام محمد:ما اتصل محمد......
سلطان ومن داخله محترق يبي يعرف السالفه:الا اتصل ويسلم عليكم وهو اللحين بابها وشكلهم ناويين يرحون لعمان....
ام محمد:وشو له برى الديرة...اكيد فرت راسه وهو طاوعها......
سلطان:لا تظلمين البنت..اللي اعرفه انها تبي داخل السعودية وهو مشتهي برى وشكله هو اللي اقنعها انهم يخرجون برى........
ام محمد بفشيله:انا خايفه عليه منها............
سلطان:ليش يمه.....
ام محمد:عشانها مهي مننا...اخاف انها تأثر فيه ويصير مثل العيال العاقيين اللي ما يجون امهاتهم ويسمعون كلام حريمهم.....
سلطان:وش دعوى يمه ما سووها القريبيين....هذا خالي مبارك لانعرفه ولا يعرفنا وزوجته هي بنت عمه....وما سلمنا منها ومن أذيتها وحتى وهي بعيد....يمه الواحد يختار اللي معروفه باخلاقها ودينها والنبي صلى الله عليه وسلم وصى بهالشئ......
ام محمد باقتناع تام:أي والله انك صادق...وعقبالك...
سلطان حس انه ينطعن بخنجر ما يدري ليش يحس ان جوري وبس وهاللحين ضاعت بسبب غبائه وحاول ما يبين أي شئ لأمه:ان شاء الله يمه بس ادعي لي......
ام محمد:ابشر...يووووووووه نسيت القهوه.......
وراحت امهم من عندها....وسلطان التفت ما لقى لولو بالصالة...وهو محترق على الاخر يبي يعرف منها نتيجة جوري...اشتاق لاي خبر عنها...اي شئ فيها يبيه....
دخل غرفة لولو........
سلطان:السلام عليكم.......
لولو:وعليكم السلام ....
سلطان:ها وش فيك انحشتي..........
لولو:ابد تذكرت شئ بالغرفه ورحت له..........
قعد سلطان على السرير وانسدح عليه ولو كانت قاعده تطلع اشياء من درجها......
سلطان وحاط ايده تحت راسه:من جد وشي نتيجة جوري(عفويا طلعت منه جوري ما انتبه لها)
لولو بابتسامه:جوري...اهاااااا.....لا اله الا الله نسبتها 96 بالمية......
سلطان:ما شاااء الله تبارك الرحمن.....افا والله وسوتها بنت الخاله تحدتني وكسبت التحدي...
لولو:تحدي وشو؟؟؟
سلطان:ها...(بس تورط ولازم يتكلم عن يلاقي أي شئ عن جوري)...ابد تحدينا واحنا صغار من يكون نسبته بثالث اعلى....
لولو:وانتو صغار...اممممم....سلطان تلعب على مين....ترى انا موب عبود ينضحك عليّ بكم كلمه... انا اعرف انك تموت فيها وودك يحصل أي شئ عشان تنفك خطوبتهم......
سلطان اللي صدم من لولو انها عارفه بكل هالشئ:تبين الصراحه...ايه اموت فيها وما اتخيل انها لاحد غيري.....
لولو:طيب ليش تفك الخطوبة...بافهم انا......
سلطان:غباء...غباء مني انا كنت ابيها رسمي وابيها خطبة مثل العالم والناس مثل ما هي تتحلم وانا اتحلم....ما ابيها كلام حريم وبسرعه وصلت للرجال....والملكه كانت بتتحدد(وسكت حس انه بدا يتمادى بالسوالف مع لولو)....
لولو:الله يعافيك كمل...ترى منب صغيره والله العظيم.......
سلطان:والله وكبرتي يا لولو..دايم اعتبرك الطفله الكبيرة...وعجزت استوعب انك كبيره وتفهمين كل شئ.......
لولو احمرو خدودها:ياربي استحي...(وناظرت فيه)....بس مافي فكه كمل........
سلطان:بس الملكه كان باقي عليها اسبوع...وفجأة قررت هالقرار وقلت له لفيصل بس هو ما ادري ما فهمني او قال لامه...مدري شلون ما ادري انا اللي مافهمته اني باخليها رسمي يعني حتى فك الخطوبة ما كنت ابغى كنت ابي اتقدم رسمي....وشكلهم ما فهموني صح...وانفكت الخطوبة وعلى ول خطبها منصور.....
لولو:يالله....معقولة كل هذا يصير وانا ما ادري.......
سلطان:آآآه ياربي...اقول يمكن خير...بس عجزت صرت ادعي ان فيها لو ذرة خير ييسر لي هالزواج.....
لولو:والله ادري انك تحبها من وانتو صغار........
سلطان وهو مبتسم:صغار وكبار......
لولو:يا عيني...يا عيني على اللي يحبون......
سلطان:وش فايدة هالحب...ما طلعنا من وراه غير النكد.........
لولو:تصدق عاد(وترددت تقوله هالسالفه والا لا...بس توقعت انها بتفرحه وما درت ان تأثيرها كبير عليها)......
سلطان:وشو اللي اصدقه؟؟؟؟
لولو يقالها ذكية وتبي تجيب انها سالفة حماس:امس يوم رحت لها كانت تبكي وبالموت فتحت لنا الباب.....
سلطان قعد:ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لولو:انا توقعت احد ميت..بس شفت الثانيين عادي وقلت اكيد فيه شئ.......
سلطان:طيب وش فيها؟؟؟؟؟
لولو:ما ادري تصدق حسبتها راسبه بس يوم طلعناها من ضيقتها انا وعهود طلعت لنا نسبتها وما هي فرحانه........
سلطان:وما عرفتي وش اللي فيها؟؟؟؟؟؟
لولو:صراحه لا...هي اصلا ما تقول شئ....تبي جوري تتكلم......
سلطان يموت يسمع عنها أي شئ:شلون ما تتكلم؟؟؟؟؟
لولو:يعني مستحيل تقول ان هالشئ مضايقها....مررررره كتومه........
سلطان:وما عرفتي ابد وش فيها؟؟؟؟
لولو:انا اتوقع عشانها تبي تتزوج!!!!!
سلطان:ليش هي مهيب موافقه؟؟؟؟(وعنده امل انها تكون تبيه).....
لولو:لا بالعكس شكلها عشان تبي تفارق اهلها وتعرف منصور احتمال يكون شغله موب عندنا.....
سلطان راح عنده هالشعور اللي كان يظن انه متادل وحس انها كرهته فعلا من قلبها...كان اول عنده طمأنينة ان الموضوع مجرد خطبة وبترفض جوري....كان حاط الرفض بجيبه ما يدري ليش هالشعور القوي اللي بداخله....بس بعد كلام لولو راااااح كل الوهم اللي هو عايشه وعرف ان جوري مهي له وانه مستحيل يتزوجون..............
قام سلطان من عندها وهو متضاااااايق على الاخر وحاس انه ينفجر اذا قعد بالبيت....بيطع برى بجو مفتوح يحسان الكتمه اللي فيه تنفك....ويخرج من الجو الكئيب اللي هو فيه......
كان عايش على امل...على حب طفولي قديم وتتجدد مع السنيين.....يتذكر كلامهم وسؤالهم عن بعض.... ايه حتى جوري كانت تسأل عنه وكان تحديهم يوصل بعض...... دخلت الثانوي جوري وهنا انقطعت أي علاقه بينهم ما عدا المباركه بالعيد وباخر السنه اذا نجحوا ويتمنونها تجي بسرعه عشان يقدرون يباركون.......
يتذكر الماسنجر وذيك المحادثه اللي ما نسيها ولا راح ينساها...قالت له بالحرف الواحد...ما اتخيل اني لغيرك...اصلا عمري ما فكرت الا فيك......
آآآآآآآآآخ على قرادتي....ذاك اليوم اللي حستها انها تعلقت بي....وخفت لانا مخطوبيين يعني ما نزال اجانب....بس كنت اقدر اقولها وانا بعد عمري مافكرت فيك ولااتخيل انك لغيري....بس القراده قلت لها(وانا بعد يا عمري....وخلينا نقطع العلاقه لو احد عرف عنا هالشئ اكيد بيفكون الخطبة ووقتها ما نستفيد ولا شئ).....
سلطان ما يدري ان هالكلمتيين هي الدليل الثابت على ان جوري مازالت متمسكه فيه للآخر.....
صحيح اللي سواه صح....بس كل ما يتذكر هالغلطه البسيطه وش سببت فيهم....انحرقت اعصاب سلطان وحاول يبعد عنه هالجوري بس مستحييل....جوري بداخله وهو بداخل جوري... ماهوب حب سنه ولا شهر...هذا حب سنيين طويلة...كانوا صغار وكبروا عليه شلون بينسونه بسنه وحده....
********************************
********************************
ليلى:والله مصخرة.......
سلمان:وش فيك معصبه؟؟؟من كنتي تكلمين؟؟؟.......
ليلى:من غيرها...خلود العروسه.......
سلمان:يا قلبي انا يالعروسه......
ليلى:والله انك مخفه توها بعد ما خطبتها.......
سلمان:كلها كم يوم وعلى طول ملكه...........
ليلى:مره وحده.....
سلمان:اجل تبين بعد الخطوبه اقعد كذا بدون مكالمات لقاءات....والله اشتقت لها.....
ليلى:يا ويلي منك لا يسمعك ابوها لا يرفض....هذي وهي متغطيه وانت مجنون بهالشكل.......
سلمان:متغطيه او كاشفه يكفي انها هنا...خلاص احس اني باموت اذا كانت بيننا......
ليلى:الله عالحب....الله يسخر لي واحد يموت فيّا.....
سلمان:عيب!!!!
ليلى:اما عيب كثري لي منها...والا العيال عادي والبنات لا......
سلمان:ايه على البنات عيب........
ليلى:اقول بس ترى خلود قايلة لي كلام........
سلمان:اصبري خليني اجهز نفسي(ويعدل ببلوزته)قولي......
ليلى:والله منتوب صاحيين لا انت ولا هيا.......
سلمان:صاحيين والا نايميين....اهم شئ وش قالت.......
ليلى:شافت صور البيت ارسلت لها على ايميلها.....تصدق ما عجبها شئ......
سلمان:لا عاااااد....حرام عليها والله انه روعه......
ليلى:والله خلود ما ينعرف لذوقها ومره ما عجبتها........
سلمان:اتصلي خليني اكلمها...على كيفها ما يعجبها.....
ليلى:قايله انا بانجن معكم....من جدك انت تتكلم......
سلمان:لا من جد خلود اتكلم....ايه اتصلي وانا باكلمها............
ليلى:اللهم ارفع عنهم ولا تبتلينا.....اقول اصلا هي انهبببببلت عالصور.....
سلمان:شلون انهبلت؟؟؟يعني بالمصحه اللحين....
ليلى:هي هي هي ما تعرف تنكت....اقول ذااااااااااابت عند الصور...انجنت شوي والا تتهور وتروح البيت.........
سلمان:يا عمري....انا اللي ذايب بحبها......يا ليت تجي البيت وتشوفه.........
ليلى:لا حبيبي كفايه المطعم واشوى ان محد درى...انا مدريش لون طاوعتك ورضيت بهالفكره....
سلمان:ليش وش فيها؟؟؟
ليلى:عاد لا تصير انك ما تعرف خوالك.....
سلمان:والله عادي دام البنت تبيني وانا ابيها ما فيها أي شئ........
ليلى:اوكي اجل انا باتعرف على واحد واشوف اذا انا حبيته وهو حبني بنخرج مع بعض ونروح ونجي لاننا خلاص نحب بعض ونبي بعض....مافيها شئ صح؟؟؟؟؟
سلمان انصدم من كلام اخته وحس بالغلطه الكبيره اللي سواها....انا لو ليلى سوتها يمكن طار عقلي وانجنيت شلون ارضاها على بنت خالتي واكيد اخوانها لو يدرون ما راح يزوجوني اياها وبيقومون الدنيا ويقعدونها على راس خلود.......
ليلى:اقتنعت بكلامي......
سلمان بكبرياء:شوفي انا يمكن غلطت بس انا منيب شاب تعرفت عليها انا واحد من قرايبها وعارف انها تبيني وهي عارفه يعني مؤكد الخبر....واختي معاي......
ليلى:انا عن نفسي مستحيل اطلع مع احد الا بعد الملكه...حتى لو اخته معايا........
سلمان بكبرياء:كل واحد واقتناعاته......
حنان دخلت بهالوقت.....
حنان:يالله تعالوا العشا جاهز.....
ليلى:ايييييي نسيتني وش كنت باقول.........
سلمان:وش كنتي بتقوليين...الخبل ما ينسى سالفته.......
ليلى:طيب عناد منيب قايله......
سلمان:خلاص قولي...ايه اول مصخرة ومدري ايش فيك معصبة....
وهم ما شيين على الصالة بيرحون يتعشون...وبالتحديد هم بطرف الصالة.......
ليلى:اوكي باقول...تصدق ان الجوهره بنت عمهم كان خاطبها منصور واللحين خطها خالد.....
حنان سمعتهم وغصت بلقمتها واغمي عليها.......
قام سلمان بسرعه يحاول يطلع اللقمه من فمها لا يصير لها اختناق وتموت...وبسرعه يحاول يجري لها أي اسعاف اولي.......
سلمان:ليلى بسرعه جيبي عطر.......
ليلى:طيب(وراحت ركض لغرفتها).......
سلمان:رانيه بسرعه جيبي ماء.......
رانيه:طيب........
ام سلمان صارت تصيح وهي تشوف اغلى بناتها تعبانه وطايحه وما تدري هي حيه والا ميته....
بعد خمس دقايق افاقت من الغيبوبه ودخلوها غرفتها.......
سلمان:الحمدلله على السلامه....
حنان بتعب:الله يسلمك(وهي دايخه ما تشوف زين....الدنيا مغبشه عليها)......
ام سلمان:وش بك باسم الله عليك...خرعتينا.......
ليلى:الحمدلله على السلامه....
حنان:الله يسلمك....
رانيه:ما تشوفين شر.........
حنان:الشر ما يجيكم............
ام سلمان:يالله اطلعوا عن غرفتها خلوها تنام وترتاح.........
حنان حست بالخوف والوحدة...شعور يخوف ما تحس به الا اذا ضاقت عليها الدنيا وعجزت لا تتصرف.... ليش منب راضيه اتعايش مع الواقع....انا مستحيل اتزوج وخالد حتى لو تقدم لي بارفضه... وش يثبت لي اني صادقه بكلامي واني بريئة من اللي حصل لي بالصغر.... وزيادة على كذا تخصصي طب واختلط مع رجال....التخصص اللي اكثر اهميه بالحياة واكثر شئ مرفوض من المجتمع.....ليش ما اكون انا متعرفه على احد من زملائي....ليش موب دايم الحرمه هي المذنب بكل الحالات......حنان حست انها بتنهار من هالمصيبه....هي حاولت انها تكذب على روحها وتأقلم نفسها انها ما راح تتزوج وخصوصا خالد بس عجزت ومع اول خبر طاحت مغمى عليها....
كرهت الحياة وجاها قنوط ويئس وتمنت لو تكون على هالسرير نهايتها وموتها وصارت تدعي ربها انها تموت ولا تعيش بهالظلم.......
*******************************
خلود ملت من القعده ببيت عمها وتمنت لو ترجع بيتهم بتاخذ راحتها اكثر...وتمنت تروح لليلى بس حاسه انها صعبه خصوصا بعد الموقف اللي بينهم صارت تخاف مجرد انها تجيها الفكره تروح بيتهم.... ما تدري شلون تموت وتجي ببيتهم وبنفس الوقت ميته من الخوف.......
خلود طلعت بغرفتهم كان فيها اللاب توب حق عهود قلبت صور البيت ولازم بينهم يحط صورته سلمان......
تشققت عالصوره خلود...هي تموت فيه وهو عادي كيف وهو كاشخ...ويقاله مسوي لها حركه ما يخليها تشوفه وهو لابس بنطلون وتيشيرت....بس بالصور ما يعطيها الا وهو لابسها...ما عندها الا صورة وحده بثوب.....
خلود تحس انها بتطيح من طولها عليه.....اتخبلت هالبنت عليه ووحتى الدراسه اهملتها وما تبي الا هو......
دقت على بيت خالتها وردت عليها ليلى بس يوم سمعت صوتها عطته سلمان بسرعه......
خلود:الوووو.....
سلمان:هلا والله.........
خلود:..............
سلمان:وش اخبارك يا خلودتي؟؟؟..........
خلود صدق بتتخبل عليه:تمام...اخبارك انت؟؟؟؟
خلود راح الحيا اللي فيها...وتمنت لو يكون هالحيا موب تصنع...يكون مثل قبل نابع من داخلها...
سلمان:اذا انتي تمام اجل انا وشو؟؟؟.......
خلود بربكه:وين ليلى؟؟.........
سلمان:طيب هي بس يوميين وليلى تحلمين تكلمينها.......
خلود راح الخوف اللي فيها وتذكرت الخطوبة...بتتخبل هالبنت وبيصير فيها شئ......
خلود:ليلى صديقتي وبنت خالتي ومحد بهالكون يقدر يمنعني منها......
سلمان:اكيد انا اقدر امنع شئ يعوق سعادتك.....
خلود حست انه زودها:باكلم ليلى والا؟؟.........
سلمان بابتسامه:والا...ههههههههههه
خلود انقهرت مرررره:.......................
سلمان:بس احس الشراره وصلت عندي...خوذي ليلى......
سلمان عطى ليلى السماعه وخلاها تقول:الو...(واخذ السماعه منها)......
خلود:بس كافي يا ليلى...فهمي اخوك اني باموت انا...وش به ما يفهم اني ببيت عمي...حتى لو ببيتنا ما يصير...انا صرت اشك بنفسي اللي اسويه صح والا غلط...ليلى معاي.....
سلمان:ايه معاك........
خلود:.................................
سلمان:آسف يا عمري ما اقصد اني اضايقك بس ابشري ما تسمعين هالصوت الا اذا ملكنا... وان شاء الله بعد يوميين......
خلود:.....................................
سلمان:اوكي........
خلود:..........................
سلمان:بس اسمع اوكي عشان اصدق انك راضيه وموب زعلانه مني.......
خلود:مع السلامه........
وسكرت الخط خلود...............
ما تدري اني اموت فيك....اني انجن اذا سمعت صوتك....ما تدري انك بكل شراييني...وانت كل حياتي ودنيتي.....
ما تدري اني بدونك ما اقدر اعيش...بدونك ما احس بسعاده.....انت كل شئ....
يعني لازم اقوله....اكيد ليلى قالت له عن حبي...عن سعادتي...عن الدفتر اللي خصوصي له وهو شافه....ايه شافه وقراه......
اتذكر قالت لي ليلى:ضحك مررررره وقال اذا هي تحبني مره انا الف مره......
هالسلمان باموت منه.....بيخبلني....بيصير لي شئ منه.........
>>سلمان وليلى..............
ليلى:يعني انت ما تشوف انك زودتها...........
سلمان:ابد ما احس اني سويت ولا شئ...........
ليلى:بس البنيه زعلت وانت قمت تاخذ راحتك...........
سلمان:هي كم نسبتها؟؟؟........
ليلى:نسبتها مررررره نازله...يمكن 69 وفيه ماده راسبه فيها بس تعرف نظام الثانوي منجحينها فيها......
سلمان:يعني ما اقدر اراضيها بهدية تتسمى هدية النجاح......
ليلى:شف انا اقول لك فيه محل هدايا قريب من بيتهم فيد دبدوب متخببببببله عليه....انت قبل لا تشتريه...اشري لها وهو يغلف تغليف روووووووعه وخليه يحط بطاقه واكتب لها كلمات بسيطة... وداخل الدبدوب رساله اعتذار من قلبك...لا تلطشها من يمين ويسار......
سلمان:اجل قومي اللحين نروح المحل ووريني الدبدوب....
ليلى:يالله......
وراح سلمان واختار الدبدوب وقاله بعد التغليف بكره ياخذه اذا مهوب مستعجل لان المحل بيقفل......
وخلود ما تدري عن شئ....بس اكيد بتمووووووووووووت عليه............
***************************
عهود:ياربي....حسبي الله على ابليسه...
جوري:استاهل انا عشان اتوب وما اشترك بهالمنتديات.....
عهود:لا حبيبتي...المفرزض الواحد يتنقى المنتدى...موب أي منتدى تدخلينه.....
جوري:شلون اتنقى؟؟؟؟
عهود:ادخلي منتدى يكون فيه ناس ملتزميين...اقل شئ تكونين ضامنه روحك منهم ومن بلاوي الرجال اللي ما تجي الا من ورى هالداجيين.....
جوري:بس انا حدي هستره ولعب...او خاطره بالشهر.....
عهود:داريه...بس شفتي شلون وش صار لك...هذا وانتي مالك ذنب ولا اعطيتيه وجه وشوفي وش صارك لك...اشوى انه ما سوى اعلان.....
جوري:والله انا خايفه يقوله لاهلي...بس انا ابي اثبت له ان مالي أي دخل بس لمشكله ما عندي أي دليل.....
عهود:انتي متأكده انك حذفتي المحادثه......
جوري:ايه حذفتها...يقالي ابي ابعد الشبهه عني وحذفت المحادثه على طول.....
عهود:طيب انا عندي اقتراح....انا قلت لك عن طريق غدير تجيبينها بس انتي منتب راضيه....
جوري:لا صعبه..تخيلي باقولها ولد عمك ما يستحي على وجهه ويغازل...مدري عن طريق غدير صعبه...
عهود:اجل مافي الا نفس البنت ارسليها رساله على الايميل واكتبي فيها ضروري ابغ اقابلك على الماسنجر الساعه 12...احسه وقت مناسب تدخلين فيه.....
جوري:اوكي...بس الله يستر ما تكون هي بعد حاذفه المحادثه......
عهود:يا بنت ادعي ربك وتوكلي على الله........
راحت جوري وفتحت النت وارسلت الرساله لسارونه...وتمنت انه سارونه ما حذفت المحادثه وانها بعد تقرى الرساله.......
جوري قفلت الكمبيوتر.........
جوري:افففف قرفت من الكمبيوتر...احسه كآبة.....
عهود:يا بنت أزمة وتعدي.....
جوري:الله يسعدك يا عهود...انا مدري شلون اشكرك على قومتك معاي.......
عهود:الناس لبعضها وانا وانتي بنات عم والا نسيتي.....
جوري:تصدقين ما تعودت اني اتكلم...او اقول مشاكلي..آكل بنفسي واتبهذل واحاول الاقي حل مناسب...بس اني اقول لاحد هذا اللي ما تعودت عليه....
عهود:واااااااااااو....لا مستحيل ما اتكلم...اقل شئ صديقتي نوف اقولها كل شئ....
جوري:حتى صديقاتي ما كنت اقولهم شئ...اسمع منهم واشارك همومهم واحاول احل مشاكلهم... بس انا ما اقدر اقول.....
عهود:لا يا جوري لازم تتعودين...ترى بتنفجريين من داخل قلبك...الظاهر قلبك هو اللي بيشتكي موب انتي.....
جوري:صراحه عقب هالموقف انا اخذت درس وموب أي درس...درس باستمر فيه طول حياتي... الناس لبعضها وانا لازم اتكلم اقل شئ يمكن يلقالي حل انا ما اعرفه.....
عهود:انتي انسانه رقيقه...وانا احس انك ما تحبين تثقليين على احد وعشان كذا ما تشكين ولا لاحد عشان ما تثقليين عليه....صح.....
جوري:فضيعه...كأن داخله قلبي.....تقريبا هو السبب......
عهود:اعجبك انا بالتحليل.........
جوري:اجل باخليك مستشاري الخاص....
عهود:اخاف اوهقك...ما ينعرف لي.....
جوري:ههههههههه.....الله يستر منك............
عهود سكتت وودها انها تتكلم تبي تواسي جوري...لانها اللحين طايحه بمشكله كبيرة مع اخوها ومشكلة ثانية من اخواني.......
عهود:ممكن افتح معك سالفه........
جوري:افتحي!!!!!
عهود:بس بدون صياح.....
جوري دمعت عينها:ما اقدر...اول مره اتكلم عن اللي بداخلي...وغصبا عني هالدموع.....
عهود:اوكي...بس هالمره....اما المرات الجايه...من دون دموع......
جوري بابتسامه بوسط دموعها اللي ما تقدر تمنعها:ان شاء الله احاول.....
عهود:شوفي انا ما احب مقدمات على طول ادخل بالموضوع....
جوري:ادخلي الباب مفتوح......
عهود:دريتي ان خالد خطبكي.....
جوري نزلت دموعها ورى بعض غصبا عنها...صارت تمسحها بس ماقدرت تقاوم....
عهود:لا اذا كذا ما اقدر اكمل...
جوري وهي يالله يالله تتكلم:بالله شئ ما يزعل...صايره لعبه بين العيال...خلاص احس اني انا مسوية ذنب وربي قاعد يعاقبني.....
عهود:لا يا جوري لا تقوليين كذا...استغفري ربك......
جوري:استغفر الله العظيم......
عهود:انا بس شئ باقولك اياه....اولا انتي موب لعبه...بالعكس احس انك مرغوبه من الكل...وكل واحد يتمنى ياخذك...ويا الدبه من المتوسط والناس ملاحقه عليك......
جوري:أي ملاحقه...كل واحد بمزاجه يخطبني فتره ويمل ويتركني.....
عهود:جوري...لا تقولين هالكلام....انتي والله ما تدرين وش كثر الناس ودها فيكي....
جوري:أي ناس ما اشوف احد....
عهود:انتي وش دراك...ما شاء الله عليك طيوبة وما لك دخل بالمشاكل ومحد يعرفك الا يذكرك بالخير.....
جوري:والله مدري...بس هاللي يصير ما يرضي ولا احد...والا انا غلطانه.....
عهود:طيب انا اقولك عن منصور وابيك تعذرينه.....
جوري:اصلا انا ما ادري عن شئ...فيصل رمى عليّ الكلام وانا الى الان منب مستوعبه...
حتى مني فاهمه هو صح الكلام والا غلط...ما ادري حاسه اني بحلم..مدري كابوس.....
عهود:انا داريه ان اللي جاكي مو شئ بسيط...بس انتي تحملي وادعي ربك انه يكون كفارة لذنوبك.... بس منصور سالفته سالفه......
جوري بلا مباله:وشي؟؟؟
عهود حاسه بجوري:لا تحسين انك شئ موب ثمين...بلعكس انتي غااااليه علينا...بس منصور عقب الحادثة اللي صارت له انقلب فوق تحت....مسكين جاه يئس وقنوط...حتى شغله يداوم بس عشان يشغل وقته...يمر بظروف صعبه....حالته مرررره صعبه....وحتى يوم كلم عمي...قاله انا اللحين منب مستعد...أجلوا الزواج سوو أي شئ...انا منب مستعد وما ابي اظلم بنت الناس معاي.....
جوري:يالله...الله يعينه.....
عهود:والله منصور طيب ومرح وصراحه فللله...بس ما ادري وش اللي صار فيه... وحاولنا فيه يروح لطبيب نفسي بس رافض بالمره...يقول ان اقتنعت اني مريض باروح لشيخ منب رايح لدكتور.....
جوري:مسكين...والله مابقلبي شئ عليه...بس احس اني محطمه...ماودي اقابل احد ما ابي اشوف ابوي اتهرب منه...ولا احد ما ابيه يشوفني ولا انا اشوف احد......
عهود:لا يا عمري لازم تكونيين اقوى...وقابلي الناس عادي....
جوري:طيب وخالد وش سالفته؟؟؟؟
عهود:ايه...خالد يقول ان بنت عمي غاليه واذا انردت بهالمجلس وببيتها انا باخذها وقيمتها فوق....
جوري بنفسها:يا كرهي لك...لو انك بطلت هاللقافه كان سلطان جا...هو سلطان الي يعرف قيمتي وما خلاني.....
عهود:منت موافقه عليه.....
جوري:ما ادري وين نصيبي....باستخير واللي ربي كاتب فيه الخير بييسر لي......
عهود:على قولك استخيري...بس والله خالد طيييييييييييييب فوق ما تتخييليين....ما يقدر يقول لا ولا يصرخ وينفاخ بالعكس مررررررره حبوب وحاله حال نفسه....
جوري بنفسها:ما اعتقد فيه واحد مثل سلطان...طيبة الناس بكفة وطيبته بكفه.......
عهود:شوفي يا جوري ان كنتي ما تبينه لا تترددين...قولي له وانا اقوله من دون لا احد يدري... وصدقيني هالخطبة ما راح تصير اذا انتي منتي موافقه.....
جوري:مشكوره الله يسعدك....ما تدرين وش كثر هالجلسه اثرت بي....ما ادري حسيت اني ثقلت عليك بس اسولف عن نفسي...لكن موقفك ذا ما اراح انساه طول عمري.......
عهود:يؤ ما اقدر انا....لاتنسي احنا بنات عم وقلوبنا على بعض...واللي ما ارضاه على نفسي ما ارضاه عليك.......
جوري طاح من الهم شئ كثير...تحس من كثر انها مرتاحه كأن المشكله انتهت وانحلت.... ودها تشكر عهود بس مهيب عارفه وش اكبر شئ يتقدم لها.......
جوري على الرغم من عنادها وكبريائها بان محد يدري عنها....بس هالمره ظروفها اصعب واقوى... وهالشئ اجبرها انها تتكلم وتحكي اللي بداخلها لعهود......
وعهود اللي استقبلتها بكل حب...وخففت عنها همومها...وحاولت بكل الطرق ان جوري ترجع مثل قبل....وان مشاكلها تنحل.....
عهود تحس ان ورى جوري شئ...فيه شئ ما قالته جوري لعهود بس ما حبت تضغط عليها... كفايه انها تكلمت وطلعت من الضيق اللي هي فيه.....
عهود بالرغم من انها غامضه....الا انها تحب تفزع....ما تحب احد يكون فيه شئ وما تقدر تساعده...
حتى يوم نقارها وهواشها مع خلود كانت تبي خلود تصير قويه...ما تضعف على أي شئ... ويجرحها أي شئ.......
وعهود من النوع اللي موب دقيق....مثل خلود....خلود فضيعه ما تحب احد يشوف اغراضها او يدخل غرفتها.....
اما عهود عااااادي عندها الوضع لانها واثقه من نفسها وما فيه أي شئ يخوفها.......
وحبها سلمان ما قالت الا لغادة....ونوف صديقتها اللي لازم تعرف كل صغيره وكبيره بحياتها....
***********************************
محمد:وش قررتي؟؟نروح الصلالة والا لا.......
نهى:لا ما احب اطلع برى....الحكاوي يا كثرها اللي تخوف......
محمد:بس هاذي دولة عربية....وخليجية بعد....
نهى:مدري...ما نعرف احد هناك...لو بس احد نعرفه اقل شئ يدلنا نعرف وين الاماكن المشبوهه... والاماكن الكويسة.....
محمد:براحتك...بس صراحه انا ودي اغيّر......
نهى:ابها فيها اماكن لليل...وانت اسال احد منها...وهو يدلك.......
محمد:وانتي الصادقه عندي واحد اعرفه هنا.......
نهى:أجل اسأله....ويالله تراك اليوم بتتأخر عن النوم وبكره ما راح نروح بدري.....
محمد:أي والله...حلاة البر لا صرنا مبكريين......
نهى:اجل قم ونام وبكره كلمه.........
محمد:اوكي.....
وقاموا محمد ونهى وراحوا غرفة النوم........
محمد له عاده انه قبل ما ينام لازم يقرا كتاب لو صفحه......
مسك محمد الكتاب وعجز يقرا ولا حرف منه...مشغله موضوع مررررررررررره.......
نهى:وش فيك؟؟موب العاده تمسك الكتاب وتناظره بدون اهتمام......
محمد:تبين الصراحه......
نهى:ايه..........
محمد:فيه موضوع مهم ومشغلني..........
نهى باهتمام:وشوو؟؟؟؟؟؟
محمد بتردد:انا ادري وش اللي فيك؟؟؟؟
نهى باستغراب:شلون وش اللي بي؟؟؟؟؟
محمد:تذكرين مره وانا اتكلم معاك...تذكرتي جيرانك وكنتي ما تحبينهم..........
نهى بخوف:ايه ما احبهم.......
محمد:طيب ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نهى بخوف اكثر:كذا ما احبهم!!!!!
محمد:شلون كذا ما تحبينهم؟؟؟؟؟؟
نهى تحس انها بتموت من الخوف:تعاملهم..مدري بس اخاف من طاريهم ولا احب اكون عندهم.....
محمد:طيب أي جيران؟؟؟
نهى باستغراب:شلون أي جيران؟؟؟؟
محمد:اقصد في جيران عن يميين وعن شمال...من اللي كنتي ما تحبينهم؟؟؟؟؟
نهى:انت وش تبي؟؟؟انا ما احب الجيران كلهم بس ما ادري من ايش؟؟؟ولا كنت اروح لا هنا ولا هناك.....
محمد:بس انا اعرف.........
نهى:وش الي تعرفه ومنتب راضي تقوله........
محمد:الي اعرف ان واحد من جيرانكم كان يبيك ويحاول انه يحتك بك....وانتي من عقبها جتكي حالة الخوف وصرتي تخافين من أي جيران....
نهى بدا يصب العرق بوجها لانه ذكرها بشئ مؤلم بس الى الان ما اتضحت الصورة وبدأت تذكر هالمشاهد بس موب وضوح.......
محمد:ويوم مره اخذكي عنده وحاول انه........
نهى صرخت....:لا تذكرني....محمد انا خايفه.........
محمد:انا بس باذكرك بالسالفه عشان تعرفين ان هي السبب وتنسينها...وخلاص ترجعين نهى الأولية.....
نهى:ما ابي اتذكر أي شئ ولا ابي ارجع نهى الأولية........
محمد:وانتي فلتي من ايده وانحشتي لبيتكم...ومن عقبها تطورت حالتك الى الوضع الحالي صح....
نهى:ايه صح...بس انت شلون عرفت...انا توني استوعبت السالفه...بس ما ابي اتذكرها الله يخليك...
محمد:خلاص هذي السالفه....وانتي صغيره وانتهت....اللحين لازم تأقلمين نفسك على انك موب نهى الصغيره...نهى وحده ثانيه.....
نهى تحس انها بدت تستجيب لكلامه:طيب وش اسوي؟؟؟شئ ما اقدر انساه......
محمد واللي مطبق اللي قاله الطبيب حرف حرف:لازم تنسينه...حتى لو ما نسيتيه اعرفي ان هذي حياتك اللحين وهذاك ماضي وانتهى.......
نهى:مستحيل انسى وهاللي حصل وانا صغيره محفور بقلبي ولا يمكن انساه.......
محمد بعدم طمأنينة:محفور بقلبك......
نهى:ايه محفور ولا يمكن انساه......
محمد:اجل ما راح تستفيديين من حياتك شئ اذا كنتي تتذكرينه.....لازم تنسينه لازم....
نهى:وانت ليش مصر على اني انساه؟؟؟والى الان انا موب مستوعبه شلون عرفت.....
محمد:الطبيب هو اللي عرف وقالي....ووصاني اني انسيك ماضيك واخليك تعيشيين حاضرك... هذا هو الحل عشان تتغلبين على الازمة.....
نهى:انا عديمة فائدة....بس ما يمنع اني احاول عشانك....
محمد:عشاني....
نهى:عشانك انت بس........
محمد استانس وحس انه نجح بأول طريقة وتمنى لو يستمر مشواره للآخر.......
طبع قبله على وجه نهى وناموا اثنينهم..........
***********************************
ابو فيصل:انت يا ولدي جازم على الزواج.....
خالد:كلامي ما ارجع فيه...وانا جازم ومافيه احسن من بنت عمي.......
ابو فيصل:اجل نشاور البنت ونرد لك.....
خالد:اكيد لازم تشاورونها........
فيصل كان عند الباب وخرج من القهر اللي فيه...هالبنت لازم تتزوج ولا تنفضح ويدرون عنها....
ووده لو يكون فيه شئ لو بسيط يثبت برائتها بس ما لقى أي شئ يثبت انها مالها علاقه بهالولد....
ابو فيصل:تخبر كان منصور اول ثم انت...فالموافقه ما ادري عنها واحنا اهل سواء رفضت او قبلت...
خالد:اللي ربي كاتبه بيصير....واكيد احنا اهل...وانا راضي بنصيبي.....
ابو فيصل:انا اشهد انك رجال...
خالد:اللي يعرف ابوي وعمي....يعرف انا من........
ابو خالد:والله شكلكم قلبتوها حرب قبايل....اقول يا خالد شفت البيت والعمّال.....
خالد:الصبح ما كنت عندهم.......
ابو خالد:ايه الصبح كنت فيه بس اللحين العصر قم يالله..ترى ان ما راقبناهم لعبوا بالبيت لعب...
خالد:ابشر يبه......
وقام خالد من عندهم راح لبيتهم يبي يشوف العمال وحوسة البناء....يوم قرب من بيتهم شاف واحد يشبه لؤي بالقهوه القريبه منهم.....القهوه اللي دايم فيها خالد ولؤي.....
وقف خالد وتأمل الرجل القاعد بالقهوه....يشبه لؤي بشكل موب طبيعي.......ويوم ناظر والا معه ولد صغير....فراس ما غيره......
وقف السياره ونزل..........
خالد:فراس.......
فراس التفت عالصوت:عمي خالد وركض عنده.........
راشد ناظر خالد وهو ما يعرف من هالرجل....راشد راح لاصدقاه وجاب معه فراس لان هالقهوه ما فيها خرابيط...واللي يجونها كويسيين وحب يكون فراس معاه عشان يتعود على قعدات الرجال....
فراس:عمي خالد وينك؟؟؟من زمان عنك؟؟؟؟
خالد:اشغال كثيره كانت عندي....بس الحمدلله اني شفتك........
فراس:يرحمك الله..هههههههه
خالد:هههههههه....والله وصاير دمك خفيف طالع على لؤي.....
فراس:يا ليت لؤي ما مات...كل شوي يقولون مثل لؤي.........
خالد:الله يرحمه.....من هذا اللي جاي....
الرجل اللي يشبه لؤي هو راشد كان بينهم شبه كبيييييييير بالحيل.....
فراس:هذا راشد ولد عمي......
تذكر خالد ان فيه احد شافه بالعزا يشبه لؤي بس كان يظن انه بدا يتخيل أي احد مثل لؤي.....
راشد:هلا الطيب.....
خالد:هلا بك.....اعرفك بنفسي...انا خالد صديق المرحوم لؤي.........
راشد:الله يرحمه....هلا بك......
فراس:هذا عمي خالد احبه مره...احسن واحد.....
راشد:وانا وين رحت........
فراس:هنا انت ما رحت ولا مكان...........
راشد+خالد:ههههههههههههههه
خالد:ما اوصيك عليه تراه غالي..وغلاته من غلاة اخوه......
راشد:لا توصي حريص...وشكل لؤي اكثر من صديق......
خالد:فوق ما تتخيل..........
راشد:تعال اعرفك على الشباب.....اقعد معنا........
خالد:مره ثانيه ان شاء الله...انا حاليا عندي شغل....بس صراحه شفتك ومن بعيد صاير كأن لؤي ما هان عليّ امر من دون لا اشوفك ويوم شفت فراس قلت بس شكلي بحلم ونزلت.......
راشد:ههههه أي كثير يشبهوني فيه.......
خالد:اجل يالله انا باروح توصي بشئ.....
راشد:ابد سلامتك....
خالد:اجل خذ هذا رقم جولي خلينا نتواصل...وخصوصا فراس ودي اقابله احيانا.......
راشد:اوكي ما فيه أي مانع......
واخذوا ارقام جوالاتهم وودعوا بعض...على امل انهم يتقابلون مره ثانيه.....
راشد وخالد فيهم طيبة خلتهم يدخلون مع بعض بسرعه.........
تمنى خالد لو يسأل عن لمياء....بس ما اكداه يقعد مع فراس الا وراشد جا....بس فيه فرص ثانيه يقدر يعرف اخبارها من فراس..........
***************************
غاده:بدر ترى وصل حدي منها....
ام بدر:غاده!!!
غاده:يمه ترانا سكتنا كثيييير...وممكن اسكت عن اشياء ثانيه بس هالشئ مستحيل.. ابي اروح لخوالي...وحركات الامراض اللي ما تطلع من زوجتك الا اذا بغينا شئ منك ترانا ملينا منها... خلاص حركات البزران نسيناها من ايام المتوسط.....
بدر:غاده انا ما اقول لا.....
ام بدر:غاده ما تقصد بس انها معصبه.....
غاده:لا اقصد...بدر ترانا سكتنا لزوجتك كثير...وكله عشانك...وانا ما ابي افضح فيها...بس باروح لبيت خوالي يعني باروح وبانام عندهم يعني بانام...والبيت هي اللي بتتحمله وما عليّ منها...والله لو اشوفها بتموت عندي مالي شغل فيها.....
بدر:غاده ترى انا بدر...مو زوجة بدر....
غادة حست بالاحراج:بدر ترى ي عمي قريب وان تميرضت مرتك ودها لبيتهم...ومرض على مرض بتعرف انها تكذب واهلها بيأدبونها لانها كل شوي بتروح عندهم وبكذا تتخلص من مشكلة المرض الدائم اللي عندها....
بدر:طيب وش فيك معصبه وقالبة الدنيا فوق تحت.....
غادة:لان البيت مقسم علي وعليها وكل ما جيت ابغ اروح مكان تميرضت واضطريت اني ما اروح او اني اروح وامي هي اللي تشتغل....وانا مكلمتها قلت لها انا بنروح بس هي معصبه وقامت تصرخ وبصراحه طولت لسانها على امي....
بدر بعصبية:على امي...
ام بدر:لا...غادة وش فيك؟؟؟؟
غادة:ما فيني شئ بس اقول الحقيقة...انا وامي تحملناها...وهي ما قدرت هالتحمل وتحسبه ضعف شخصية منا...وكله عشانك انت يا بدر..بس اللحين مليت ضاق صدري منها ومن تصرفاتها...ولو عليّ انا كان ما تكلمت بس انها تأذي امي....
بدر:اذا هذي سواتها مالها قعده عندنا بالبيت وبترجع بيتهم على طول....
غادة حست انها كبرت الموضوع وخافت:لا عاد لا تتسرع بقراراك.....
بدر:انا من اول متحملها قلت يمكن انا بي البلى بس الظاهر ما كانت مصدر سعاده لاي واحد فينا....
ام بدر:لا يا بدر...تكفى لا تتسرع..
بدر:ابد هذا قراري من قبل بس اللحين لازم انفذه....
غادة:بدر كانك ملزم بس وديها بيت اهلها.....
ام بدر:ايه..يمكن تتفهم وتحس بغلطتها......
بدر:اوكي عشانكم بس...
راح بدر وسكع زوجته كلام جارح...فهمها من تكون ومن يكون...وان كبرها ما جاب لها أي نتيجه... بالعكي من زود كبرها حتى اهتمامها بشكلها اهملته...وصارت تتمشى وهي تظن انها بالطريق الصحيح...
عرفها باغلاطها اللي ممكن أي واحد ما يغفر لها هالذنب.....ووداها بيت اهلها......
*******************************
اسامه:اقووول امشو معاي اللحين.......
عادل بكبر:لا تنافخ لا علمناك الأدب......
اسامه:الظاهر تحب الفضايح.........
وطلب من الفرقه انهم ياخذونه واخذوا الشباب اللي كانوا معه الطاوله......
>>بعد التحقيق.....
اسامه:عادل يحال للمحكمه وياخذ جزاه.....
عادل:الله ياخذك انت وخالد.........
اسامه:اما الشباب الباقيين فادخلوا السجن لكم مشوار ثاني....
انقهروا الشباب وولعوا وتمنوا لو يقتلون هالاسامه ويفتكون منه...لانه اكيد بيفضحهم بعد الكشف وبيعرف انهم من مروجيين المخدرات.......
اسامه:هلااااااااااا خلودي.......
خالد:اصغر عيالك انا.............
اسامه:جايب لك بشاره بس لها هديه هالبشاره.....
خالد:الله يستر منك...قول وش عندك؟؟؟؟
اسامه:عدوولي ثبتت عليه التهمه....
خالد:الله يقلعه بعد تدلعه عدولي....يستاهل هالكلب......
اسامه:يستاهل وبس...الله يخلف على شبابنا....تدري وش غرضه.....
خالد:الخايس اكيد بينتقم.....
اسامه:والله اشك ان عندهم عقول...اللحين عشان خلاف بينكم بيورطك بقضية مخدرات.....
خالد:وليش منصور أتأذى منه؟؟؟؟؟
اسامه:لانه شافههم وبيخفون آثار جريمتهم......
خالد:الله يقلعه يستاهل اللي بيجيه....
اسامه:هذي القضية نعمه ونقمة.....
خالد:شلون؟؟؟؟؟؟
اسامه:مسكنا عن طريقه ثلاث رئساء اساسيين بالترويج واللي تحتهم....لانه الخبل ماخذ من كل فرقه واحد.....
خالد:ما شاء الله...قريش على غفله.....
اسامه:احمد ربك لو اتقن هاللعبه كان ما لقينا ولا احد ومنصور راح فيها.........
خالد:الحمدلله على كل حال....ايه وشي الهديه؟؟؟؟
اسامه:لا هذي يبيلها قعده خاصه......
خالد:خاصه عامه...اهم شئ اعرف وش وراك....
اسامه:هههههههههه...لا تخاف مني خالد ما يندرى عنه.......
خالد:ههههههههههههه
اسامه:اجل فمان الله...
خالد:بحفظه...مع السلامه........
فتح خالد التلفزيون وجلس يناظر كلمه مضيئة في قناة المجد.......
>>عند البنات.........
عهود:خلود الله يعافيك بس كلمه راس مع جوري.....
جوري:لا موب لازم اللحين...
خلود:دام في اسرار بينكم اقوم احسن...لانكم بتقلونها اللحين والا بكره...
جوري:لا تزعليين خلود.....
خلود:ابد حبيبتي....هالشئ ما يزعل......
وخرجت خلود من عندهم وهي ميته ودها تعرف عن ايش الموضوع......
عهود:بشري ان شاء الله جاتكي المحادثه.......
جوري:ايييييي لقيتها يارب لك الحمد........
عهود:حلوووووووووو.....اجل انسخي المحادثه بسيدي وانسخي رسايل المجروح وارسليها له....
جوري:والله انه خبل مدري شلون ارسلها....
عهود:قلت لك قولي له جيب كل الرسايل وهو بيجيبها......
جوري:بس اخاف يرجع يدق على جوالي......
عهود:لا ان شاء الله موب داق...بس انتي وش قلتي له بالضبط...
جوري:قلت له ارسل كل الرسايل اللي بيني وبينك سواء كنت انت المرسل او انا...لاني بارجع اقراها واقيم كلامك وعقب ارد لك بس رجاء لا تتكلم الا اذا انا رديت على راسايلك......
عهود:واااااااو.....والله انك شئئئئئئئ....ولا تخافين تراه خبل بيسمع كلامك.....
جوري:طيب اللحين انسخها........
وراحت للكمبيوتر تبي تنسخها بس نادها فيصل.........
فيصل ما قدر يواجهها ولا يكلمها ولا يناظر فيها...يحس انه انكسر...ظلمته اخته.....وكل ما حاول يليين يزيد خشونه اكثر واكثر..........
فيصل تمنى يقعد ويسمع منها ليش هالشئ سوته بس عجز كل ما يتذكر السالفه يجن جنونه.....
جوري بقهر وتبي تعرفه انه ماهي غلطانه.......
جوري:نعم!!!!
تمنى فيصل يطلب منها انها تسامحه..تقوله ليش سوت هالشئ...يبي يعرف ليش اوجعته وجرحته جرح موب راضي يبرا....بس هالشئ جا بلحظه وراح على طول....
فيصل باحتقار:جهزي روحك عقب ساعه بتصير شوفتك من خالد....الكل موافق.... وعشان نبين انا برستيج نبيها تم مثل أي خطوبه مع اك ما تستحقيين....
جوري حست ان هالكبرياء اللي كانت جايه فيه انكسر....واللي كانت تبي تعدله انخرب وانكسر ولا يمكن يتصلح.....
راحت من عنده بسرعه ودخلت غرفتها وانهارت من البكاء..........
ودها تقتل فيصل..او تذبح خالد...تسوي أي شئ بس حلم حياتها يضيع منها بذنب هي ما ارتكبته كان شئ قوي عليها ولا يمكن تتحمله......
وخالد بسرعه راح للحلاق يضبط نفسه لهالشوفه السريعه....وينتظرون اختهم ام بدر عشان تحظر هالشوفه اللي الكل متفائل فيها.......
***********************

اطياف الشوق
04-15-2007, 11:34 AM
((الجزء السادس عشر))

خلود:والله..... اليوم شوفتها....
ام خالد:ايه..خالد قالي....
خلود:الدبوجه باطلع اشوفها......
ام خالد:لا تحرجون البنت........
خلود:من هالناحيه ابشررررررررري..هههههههههه.....
وطلعت خلود لغرفة جوري.....
خلود:افتحوا الباب......
عهود:عيب الصغار يدخلون........
خلود:عهوووووود.....
عهود:نعم!!!.....
خلود:تكفين خليني ادخل باشوف جوري.....
عهود:جوري مستحيه....
خلود:عهوووووود بلا نكد بادخخخخخخل....
عهود:وش رايك تروحيين تسويين عصير عشان تدخل فيه جوري.......
خلود:محضريين كل شئ تحت...فيه عصير وحلاوه.....
عهود:من جد........
خلود:عهووووود افتحي....
عهود:رججججه...(وفتحت الباب).....
جوري كانت ماسحه آثار الدموع اللي بوجهها وحاولت تبين لعهود ان السبب الوحيد ببكائها هو معاملة فيصل الجلفة.....
غسلت وجهها وطلبت منها عهود تستحم على عجل....وتخلي الحمام دافي لانه يبعد عنها آثار الدموع اللي بوجهها.....
خلود:الله على عرووووستنا....
جوري:تونا على كلمة عروسه.....
خلود:يااااي على المنحرجه..تجنييييين يا بنت الناس...
عهود:قولي ما شاء الله...اخبر عينك ان طاحت على احد ما ترحم.....
خلود:يممممه منك...لا تخافين(اسم على بنت عمي الله يحرسك من العين)....
جوري:بالعاده الشوفه وش يلبسون وش يسوون......
عهود:شكل جاكي مسح للذاكره....ههههههههه....
جوري:والله محتاره مدري وش البس......
خلود:كل شئ عليك حلو....خذي أي تنوره وبلوزه....
عهود:في بنجابي عندك مره حلو...وش رايك تلبسينه.....
جوري:لا صعبه بنجابي بالشوفه....
خلود:ليش عادي؟؟؟؟
جوري:رجال اول مره ادخل عليه ببنجابي...يعني مثله مثل البنطلون......
عهود:تصدقين صح كلامك....صعبه اخاف ينقدون عليها ابوي وعمي......
جوري:طيب والشعر وش اسوي فيه......
مسكت عهودفرشه ومشطت شعرها....وفتحت دولاب الملابس...وطلعت منه تنورة بنيه مخمله رااااااايقه نااااااااعمه مرررررره...وطلعت بلوزه بيج مخمل رسمية.....
عهود:شعرك ما يحتاج سشوار...بس خلي المنشفه عليه عشان ينشف وهو كذا.....
جوري:طيب انتي متأكده انه موب اللحين......
عهود:ايه انا مكلمه خالد..لا اللحين بالحلاق تعرفين شغل الصنفره والتنظيف.....
جوري استحت من طريقة عهود وحاوت ما تناظر بعين عهود......
عهود:يا عييييييني....والله فرحانه من جوات البي...مدري ليش حاسه انه بيعجبكي.....
خلود:عهود شوفي شلون وجهها...كأنها حاطه احمر خدود.....
جوري:طيب يالله اطلعوا برى باغير لبسي.....
عهود:والله ما نطالع.....
جوري:اقوووووول.......
عهود+خلود:ههههههههههههههه.....
وخرجوا برى غرفتها ولبست جوري لبسها....كان يجنن عليها...لان جسمها يجنن... ماهي نحيفه ولا هي سمينه...واللبس دايم عليها حلو...خصوصا ان عندها خصر نحيف شوي....
نزلت المنشفه ومشطته بالسشوار لازم ما تقدر.....
نزلت غرّه على وجهها وفرقت من الجنب وحطت شباصه صغيره(فراشه) لونها بني على بيج....
وباقي شعرها مسكته من ورى بشباصه كبيره.....
كان شكلها انوووووثي روووووعه.....ما صبرت راحت وحطت كحل خفيف.....
وكانت تبي تفتح الباب لبنات عمها بس خلتهم برى...بتقعد مع نفسها اكثر........
لو كان هذا سلطان كانت ابتسامتي تطلع من نفسها....لو كان هذا سلطان كان طلعت لبسي بنفسي.... كان نسقت المجلس...وقلبته فوق تحت.......
بس ما ادري وين الخير....يمكن حياتي مع خالد افضل من سلطان....
بس الشوفه كانت ظروفها صعبه....وفيصل كان قاسي معاي...وهو اللي تمنيت انه يوقف معاي وقت الشوفه........
حاولت انها ما تتذكر اشياء كثيره وتبعد عنها الحزن....لانها مهي ناقصه حوسة بشكلها.......
راحت للكمبيوتر ونسخت عليه المحادثه والرسايل....وفتحت باب غرفتها ولقت عهود وخلود مهم فيه...حمدت ربها لانها تسمع اصواتهم تحت......
سحبت طاولة الكمبيوتر وودتها لغرفة فيصل ودخلتها بالغرفه...وحطت السيدي على الطاولة...وحطت جوالها.......
وكتبت ورقه وحطتها على الكمبيوتر وخرجت من غرفته..
كانت الورقة مكتوب فيها.....
((الى اخوي الفاضل فيصل....الى الاخ الشكاك....الى الاخ القاسي...الى الاخ الظالم.....
الان اضع بين يديك المحادثة اللي تكلم عنها العضو...والرسايل كلها اللي كانت بيننا.....
وهذا جهازي طول بعرض فتش فيه براحتك....وهذا جوالي......وتأكد اني بنت ناس ومتربيه زين...ان ما خفت من ربي...ما خفت من الناس....وان ما احترمت نفسي عندي سمعة عائلة لا يمكن افرط فيها))

انقهرت من نفسها كان ودها تكتب كلام قاسي...كلام يجرحه مثل ما جرحها...كلام يخليه يتأكد أول بعدين يحكم....ودها تغير هالعبارات بس مثل هالوقت ما عندها أي فرصه.....
غاده:بوووووووو
جوري حظنت غاده:هلاااااااااااااااا
غاده:يالشينه اشتقت لك........
جوري:والله .... اشتقتي لي ليش ما جيتي من بداية الاجازه.....
غاده:الظرووووف يا بنت الخال...والله كان ودي اطامر واجيكي قبل لا تطلع النتايج......
جوري:اوكي سامحتك......
جت غاده وباست وري على خدها:قمر والله قمر...خافي ربك بتذبحين ولد خالي.....
جوري:لا تخافي ماهو ميت قبل يومه....
غاده:هههههههه....والله انك رايقه...انا توقعتك تتنافضيين....تقوليين يا غاده وين اليميين ووين اليسار...
جوري:هههههههه....ايه اذا قالولي انزلي بتشوفيين الحفلات....
غاده:الله يستر من الحفلات.......
جوري:وين عمتي....
غاده:الماما.....
جوري:يس.....
غاده:عند خوالي ينتظرون العروسه تدخل........
جوري انقلب وجهها:ياربي بادخل وكلهم فيه........
غاده:تونا نمدح باعصابك...لا اللحين سلام ومن هالكلام...بعدين بدر فيه وانا اخاف عليه من الفتنه....
جوري قرصت غاده:بنت ترى باشوف نفسي عليك.....
غاده:ايه شوفي نفسك عشان يعرف انك انتي جوري...موب أي وحده......
جوري:انا انا...
غاده:وانا اسمي غاده ما غيرته......
جوري:هههههه الله يرج ابليسك.....
غاده:يالله يا دلبي انزلي تحت وسلمي على خالاتي وانا باشوف بدر اذا خرجوا والا لا....
جوري:لا ما ابي اسلم...بانزل تحت وااخرج من الباب اللي من ورى وادخل.....
غاده:اوكي...(ونادت عهود)...
عهود:هلا....
غاده:اسمعي دقي على منصور وشوفي الاحوال.....
عهود:توني داقه الرجال خرجوا وما باقي الا فيصل عند خالد....واصلا جايه باقولك يالله انزلي....
وللللللعت جوري من فيصل...تمنت لو يكون ابوها هو اللي فيه موب فيصل.......
عهود:وش بك قلب وجهك.......
جوري:ولا شئ...بس وين العصير؟؟؟؟
غاده:انتي انزلي تحت وانا اجيب لك اياه........
كانت عهود مجهزه كل شئ...وحطت طقم الكاسات...كانت رااااايقه ومره شكلها حلو....وحطت ثلاث اكواب عصير(واحد كيوي وليمون...والثاني فراوله...والثالث كوكتيل)....
نزلت جوري وراحت للباب الداخلي للمجلس...لانها ما تبي تخرج من الحوش وتدخل المجلس....
عهود:خوذي هذا العصير...بس بشويش على اخوي......
جوري ابتسمت....وعرفت عهود هالابتسامه هي بداية الخوف.....
فتحت الباب عهود وابعدت عنه ودخلت جوري......
كان بالمجلس خالد وفيصل......
نزلت راسها جوري ودخلت المجلس تحس ان وجود فيصل قواها اكثر...مع انه منقهره منه الا ان وجوده ابعد عنها كثير من الخوف.....
جوري بصوت واطي:السلام عليكم....
ما امداه تكمل سلامها الا خالد راد السلام:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.....
وقف خالد وانتظر لين جات....
خالد:ايهم احلى؟؟؟؟
جوري ولا كلمه عجزت تتكلم...بس مبتسمه.....
خالد:طيب احس الفراوله احلى(وناظر فيها وابتسم)...آخذه....
جوري:ايه..
خالد حس انها بتموت من الخوف وقال بسرعه:تسلمين يا جوهره.....
جوري انحرجت :الله يسلمك....
جوري وصارت هي بعد واقفه قدامه...وعجزت تتحرك من الخوف.......
تدارك الموقف فيصل واخذ منها صينية العصير واشر لها تقعد جمبه...تصير بمكان يقدر يشوفها خالد.....
خالد ما توقع ان بنت عمه تكون بهالنعومه....ناااااعمه اكثر من حلا.....
وقف سالفته مع فيصل وصار يناظرها ويبي يسألها بس مهوب عارف وش يقول....
جوري انحرجت مره من خالد...وبنفس الوقت تبي تشوفه لانها اليوم تبي تقول موافقتها على خالد...رفعت وجهها وطاحت عينها بعينه....رجعت ونزلت راسها.....
وحست جوري انها ما شافته زين..بس منحرجه مره ترفع وجهها...
خالد طالع شكله رووووعه مع التضبيط اللي بوجهه....واللحية ما زادته الا وسامه وجمال....
خالد:ما شاء الله...ما شاء الله...
جوري زاااااد احراجها وحست انها بتموت من الفشيله........وكل شوي تناظر بالساعه لانها مقرره انها بس تقعد عشر دقايق وتقوم.........
خالد قلب براسه كل المواضييع بس مالقى شئ ممكن يتكلم الا فيه الا التخصص بحكم انها توها متخرجه....
خالد:وش ناويه تدخلين تخصص؟؟؟
جوري رفعت وجهها وناظرته ولقته يناظرها انحرجت زياده ونزلت راسها وقالت:احتمال حاسب...
خالد:استخيري وان ارتحتي ادخلي....
جوري:ان شاء الله....
سكتت جوري وعجزت ترفع راسها....تحس انه وده يكلمها بس ما عطته أي فرصه كانت منحررررررجه مره....
وخالد وده يقول أي شئ بس مالقى أي شئ يسولف معها وبنفس الوقت حس بالاحراج اللي هي فيه....وما عطى فيصل وجه لانه يبي يشوفها.....
وناظرت جوري ولقتها مرت العشر دقايق بس شلوووووون تقووووووم..... كأنها فقدت التصرف مهي عارفه شلون تقوم......
جوري من دخلت ما ناظرت بفيصل.....ما تبي تشوفه......
قامت جوري وناظرت خالد قبل لا تخرج وكانت النظرة الثالثة لها بهالجلسه....وقام خالد وفيصل.....
فيصل:راح وفتح الباب لجوري الي حمدت ربها وخرجت بسرعه من المجلس.....
اما خالد اللي قعد بالمجلس وهو حاس انه بعاااااااااااااالم ثااااااااااااااااني....دخلت قلبه جوري ويبيها اللحين اكثر من اووووووول.......
فيصل بإبتسامه:ها نحدد الملكه؟؟؟
خالد:اليوم قبل بكره........
فيصل:ارتحت لها يا خالد.......
خالد:تبي الصراحه........
فيصل:اكيييييد....
فيصل رغم انه يعامل جوري بقسوه الا انه يحبها من داخله حب مهوب صاحي...يمكن لانها اخته الوحيدة وتعود عليها من صغره...ويخاف عليها مررررره.....ويبي يتأكد من خالد ان جوري فعلا عجبته ويبيها بقوه......
خالد:دخلت هنا(ويأشر على قلبه).....
فيصل:احححححححلى يالمطوع...والله منتو هينيين يالمطاوعه.......
ضحك خالد وعلى ضحكته دخلوا الرجال.........
ابو خالد:نقول مبروك........
خالد:الى الان ما سمعنا موافقة العروسه.......
ابو فيصل:والعريس؟؟؟
خالد:العريس موافق من زماااااااان.........
منصور:الله يوفقك يا خوي....
خالد:تونا...خليها تصير الملكه......
منصور:الله يوفقك ان تزوجت وان ما تزوجت......
خالد:هههههههه.....آآآآآآآآآآميــــــــــــــــــــ ن.........
*************************
>>عند البنات........
عهود:ها وش رايك؟؟؟؟
خلود:وش حسيتي؟؟؟؟
غاده:ارتحتي........
جوري:مالي خلقكم باطلع الغرفه اللحين وما راح اتكلم ولا كلمه......
وجت بتطلع لغرفتها.....سحبتها غاده....
غاده:والله ما راح اتركي لين تعلميني.............
جوري:يووووووووه......بنات خلوني استوعب اول.......
عهود:يا عييييييييني عالعروسه...شوفي وجهك شلوووووووون.........
خلود:يالله نطلع كلنا لغرفتها وتعلمنا........
غاده:جبتيها.......
وطلعوا البنات كلهم غرفة جوري وصارت تمثل لهم اول ما دخلت.....
عهود:والله ودك من يعلم خالد عشان يذبحك.......
جوري:يا ولييييييه لا تكفون بنات......
خلود:عهود ما اضمنها ترى يجي عليها تقول....
عهود:ما عليكي منها...كملي وعليكي الامان.....
جوري:واناظر الساعه والاقيها خلصت العشر دقايق...وياربي شلون اقوم...نسيت حتى الطريقة
البنات:ههههههههههههه
جوري:قسم بالله تقولون مانب وعيي...ياربي اخرج من هالباب والا هالباب....بس اشوى وقفت وعلى طول فيصل فتح الباب وخرجت.....
غاده:وشلون شكله.....
جوري:بصراحه كان رززززززززه....ما شاء الله مملوح ما عليه.......
خلود:هههههه....اجل تلقينه انهبل عليك.......
جوري:مدري عنه.....
غاده:يالله لو سمحتو عهود وخلود باسأل جوري كم سؤال....
عهود:ما شاء الله وليش يعني انتي؟؟؟؟
غاده:لانكم خوات المعرس وجوري ما تقدر تقول رأيها بصراحه.....
خلود:عليكي اجابت غصبا عننا نقتنع....
غاده:عشان تعرفون بنت عمتكم مهي هينه.......
عهود:هيّن اوريك......
وخرجوا عهود وخلود مع ان جوري قالت لهم اقعدوا بس قالوا انهم يبون يسلمون على عمتهم لانهم من الحماس ما راحوا سلموا ولا قعدوا معاها......
غاده:عندما رأيتيه ماذا أحسستي؟؟؟؟
جوري:كان ودي اصفقه واقوله ليش تلقفت وقلت انا ابي الجوهره.....
غاده بصدمه:من جد.......
جوري:امزح معاك...
غاده:يممممه منك...اقول توها منشرحة البال وتقول عنه مملوح وطلعوا خواته على طول قلبت....
جوري:هههههههههه
غاده:من جد وش حسيتي؟؟؟؟
جوري:عااااادي ما في أي شئ......
غاده:يعني تحسين انك تكرهينه...........
جوري:لا كره لا....بس فيه شئ.....
غاده:وشووووووو؟؟؟؟؟؟؟
جوري:ما أدري..
غاده:ما حسيتي بنفور...يعني ما تبينه........
جوري:لا...حسيته انه طيب...ومن وجهه كذا شكله حليل........
غاده:اجل نقول مبروووووك.......
جوري:لا.......
غاده:ليييشششششششش؟؟؟؟؟؟
جوري:مدري!!!!!
غاده:ترى بهالراس سلطان وانتي تحسينه انه لك....يا بنت دامك شفتيه وارتحتي خلاص ان شاء الله الخير معاه....طيب اللحين وش دراك ان سلطان افضل منه.........
جوري:مدري والله محتاره.........
غاده:استخيري.......
جوري:استخرت وما حسيت بشئ........
غاده:استخيري اللحين بعد الشوفه....وان ما حسيتي بشئ...اقل شئ ما حسيتي انك تكرهينه..وافقي وعليكي السلام..........
جوري:هذا ان شاوروني.......
غاده:لا اللي اعرفه ان خالد ملززززززم انه يعرف شورك...وما يبي يتم الا بالموافقه.......
جوري:الله يعين........
غاده:انا بانزل تحت باقعد مع البنات.....تنزليين معانا........
جوري:لا مستحيه...باقعد شوي......
غاده:شوي وبعدين تنزليين............
جوري وهي مبتسمه:ان شاء الله.............
وراحت غاده عن جوري وتركتها بالف حيرة وحيرة.....خالد ما فيه أي شئ ينعاب.....
طول ووسامه....ملامح...وجهه مريح ويرتاح كل من يناظر فيه........
وسلطان طول وملامح احلى من خالد ووجهه مريح....ويرتاح كل من يناظر فيه........
جوري:بس انا وش اللي يضمن لي انه يبيني ومتمكسك بي مثل ما انا متمسكه به.......
بس ما يحتااااااااج تكذب على روحها كل ما حاولت تبين ان سلطان ما يبيها يصير موقف او تسمع كم كلمه تبين ان سلطان متمسك فيها للآخر.....وآخرها المكالمه من لولو.....
حاولت تبعد هالمقارنه اللي بس تفكر بخالد يطلع لها سلطان.....وصلت صلاة استخاره ونزلت للبنات وجلست مع عمتهم......
****************************
****************************
نهى تصرخ:محممممممممممممممد....
محمد:نعم..وش بك؟؟؟؟؟؟؟
نهى:بطنيييييييييي...تمغصني...مررررررره توجعني.......
محمد:طيب اوديك المستشفى.......
نهى:لا ما ابي....بس ابي بندول...حاسه اني باموت من الألم........
محمد بسرعه راح ولبس ثوبه ونزل للصيدلية الي تحت الفندق...وجاب بندول.....
محمد:ها خوذي تراه اكسترا ولازم تاخذين حبتيين.....
نهى:خلاص ما ابي....
محمد:ليش طيب؟؟اللحين مو تحسين بألم....
نهى:الا... بس خايفه.....
محمد:خايفه من ايش؟؟؟؟؟؟
نهى:مدري بس ما ابي.....
محمد:ماهو على كيفك...خوذي الحبتيين....
نهى بخوف:خلاص اتحمل الألم.....
محمد ما طاعها وحط الحبتيين.... بفمها وعطاها كاس الماء......
هدت نهى بعد البندول وحست انها ارتاحت اكثر......
محمد:ها...ان شاء الله خف المغص.....
نهى:انت متفق معاه صح.......
محمد:نعم!!!!
نهى:انت وولد جيراننا.......
محمد:ها!!!!
نهى:ليش محمد تسوي فيني كذا؟؟؟انا وش سويت؟؟؟؟
محمد:انا صححت غلطتي واكثر...
نهى:من هالناحيه فعلا ما قصرت اكرمتني وشلتني فوق....بس ما ظني يستمر هالشئ....
محمد:ليش؟؟؟؟؟؟
نهى:لانك خدّااااااااع.......
محمد:يا نهى الله يغفر ما مضى...وانا حاولت بكل الطرق اني ارضيك واسوي أي شئ عشان تسامحيني.....خصوصا علاجك وهو كان اهم شئ بحياتي......
نهى:وليش تخليني اعيش على امل كاذب......
محمد:انا ما كنت ابغى هالشئ يصير بس حسيت انك تعرفين اهون عليّ من انك تبقين طول عمرك مخدوعه...لازم تعرفين الحقيقه وان كانت قاسيه.....
نهى:بس انت مجرم وهالشئ لا يمكن اغفر لك اياه.....
محمد:صدقيني انا كنت ضحيه مثلي مثلك....يعني واحد صغير ينقال له ناد هالبنت واعطيك اللي تبي...ما عارضت وحسيت انه مجرد لعب والوضع عادي...
نهى:لعب وتسليه...آآآآآآه خليتوني افقد عقلي بسببكم.....
محمد:انا يوم كبرت استوعبت اللي صار...اعرف ان ولد الجيران مؤذي وما خلا احد ما أذاه بس ما اتوقعت انه انتقام منه عشانه تهاوش مع اخوك...وجبتك عنده وانا اظن ان المسألة ما تتعدى تخويف وبس...صدقيني انا ما ادري عن شئ وما اتوقعته انه حقودي وبينتقم بهالطريقه... وأول ما شفت اخوكي على طول قلت له لاني زعلت ما عطاني اللي وعدني.......
نهى:حسبي الله عليه..انتو يالرجال بس تبون تنتقمون هذي حياتكم..ما تقدرون وما تحسبون للشئ الف حساب...واحنا دايم ضحاياكم...زواج والا طلاق والا تحرش والا اغتصاب....هذا انتو...
محمد:حرام عليكي لا تظلمينا......
نهى:انتو تنظلمون...انتو تظلمون ما تنظلمون.....ما اقدر انسى الموقف هذا ابد وهو اللي سبب لي هالعقد...انا حاسه بهالشئ بس احس مثل الغشاوه عن عيني ما اقدر اتذكره زين... بس اللحين قدام عيني اشوفه......
محمد:وش تشوفيين؟؟؟؟؟
نهى:اشوفه يدخلني داخل البيت ويقفل الباب ويحاول ينزل ملابسي.....(وغمضت عينها بقوة)...
محمد يبيها تتكلم عشان ترتاح وتحس بالشئ اللي يدور حولها وتنتهي من مشكلة اللبس اللي عندها لانها حاسه الكل ظلمها وماهي مستوعبه من اللي ظلمها ومن اللي راعى ظروفها....
نهى تكمل:وانا ابعد عنه واصرخ بس ما في أي احد...واناديك تعال فكني منه....بس ما تسمعني....ويمسكني بقوه ويوم فقدت الامل اني افتك منه...ربي ارسل اخوي وفكني منه....بس عقب ايش؟؟؟؟ عقب ما زرع بقلبي خوف ورعب عشته طول حياتي...ما احب الظلام...ما احب احد يمسكني....اخاف من أي شئ... سبب لي عقده من الحياه وعجزت اكمل تعليمي......(وحطت ايدينها بوجهها وصارت تصيح)....
محمد:نهى...الى الان انا انتهيت من علاجك....الحمدلله ربي وفقني وخلاني اوصل لهالشئ... الدكتور قالي ان تذكرت الشئ اللي صار لها وعرفت سبب اللي فيها وعرفت منهو اللي يداريها ومنهو اللي ظالمها تكون وصلت لاعلى مرحله.....وإنت وصلت لأعلى درجات النجاح.... وأنا اهم ما عندي انك ترجعيين لطبيعتك...وتكون هالغلطه عبرة لنا ولغيرنا.....
نهى:انت سويت اللي عليك....وما قصرت وقمت بشئ لا يمكن انساه.....
محمد ابتسم وفرح وحس انه بيموت من الوناسه بس ما اكتملت فرحته.....
نهى:بس الطلاق هو الحل بيننا...لاني لا يمكن اعيش مع واحد عارف وش بي......
محمد:بس...
قاطعته نهى:لا بس ولا شئ....انت وصلت لنتيجه مرضيه للدكتور...وانا عرفت وش بي ...وعرفت اني مستحييل اعيش مع واحد يعرف وش بي...وخلاص انت او غيرك لا يمكن اكرر هالتجربه.....
محمد:بس انا غير....
نهى:ابد انت مثلك مثل أي رجال.....وخلينا نحجز ونرجع باسرع وقت ما لي خلق اقعد اكثر من ساعه هنا...
محمد:يا نهى وين التفاهم؟؟؟
نهى:انا ما عندي أي كلام اقوله واكذب عليك لو اقول اني ممكن اعيش معاك....حتى الاحتمال مرفوض....خلاص انا كرهت كل شئ...
محمد:هذا اخر شئ عندك ما في تراجع بكلامك...احتمال تغيرين هالشئ.......
نهى:ابدا لا يمكن.....
محمد:حرام عليك يا نهى...حاولت بكل الطرق اني اخرجك من اللي فيه واني احل لك مشكلتك وما رضيت باي احد الا انتي وزعلت اهلي عشانك وهذي جزاتي...
نهى:اذا انت متذكر هالسالفه وانا وانت صغار....شلون تبيني اعيش معاك والوضع عادي....محمد انا قلت لا يمكن انسى هالشئ وبادعي لك كل ما تذكرتك بس اننا نرجع مستحيل.....
محمد عصب:انتي ناكره للجميل وانتي.
قاطعته نهى:خلاص عرفنا لكم يالرجال....لا تحاول لا بالطيب ولا بالغصب....النفس عافت الرجال.... ولا يمكن اتقبل رجال بحياتي....الله يخليك لا نغلط على بعض وكلن يروح بطريقه....
محمد حس ان مافي أي امل انهم يرجعون لبعض وان كل اللي حاول يبنيه طول هالسنيين اللي عاشوا فيها مع بعض انهدم بلحظه.....
بلحظه راحت عنه نهى اللي كان يحبها ويتمنى انها تكون ام لعياله....نهى من يومها وهو يبيها ويوم استوعب السالفه حس انه هو اللي كان غلطان بهالسالفه....وده يصلح هالغلطه...ووده تبني جسور من المحبه والموده بينهم....بس ضاااااااااااااع كل شئ.........
تذكر ولد جيرانهم المؤذي...كان قليل ادب بكلامه وبحركاته وكل الاباء كانوا يحذرون عيالهم منه.... واتهاوش اخو نهى مع هالولد...والولد كان مجرم بانتقامه وكان كبير يعني يفهم كل شئ....وحاول انه يخلي نهى مهي بكر...ويعذبه طول حياتها عشان اخوها يتعذب هو بعد طول حياته...بس الله فكها منه وتدخل اخوها وانقذها منه......
تمنى محمد انه يصلح هالغلطه الكبيرة اللي من عقبها ونهى بعااااااالم ثاني...صارت مهي اجتماعيه وما تداني الناس...كرهت الدراسه وصارت تخاف من أي شئ........
انقهر محمد وتمنى ان هالشئ يكون حلم...او نهى تتراجع عن هالقرار بس ما لقى أي شئ من امنياته....بالعكس نهى جهزت كل شئ وانفصلت عنه بغرفه ما تبي تشوفه......
حجزوا بالطياره وبيردون....وكانت الرحله بعد يوميين..........
هاليوميين اسوء يوميين بالنسبه لمحمد.....ورجعت نهى بيتهم ورجع محمد لبيته بدون ما يكلمون احد عن موضوع طلاقهم...........
*****************************
نوره:امممممممم....جمعت كل المعلومات عن خلود.....
مشاري:والله...يالله اجل انثريها بين ايديني.....
نوره:شف يا عزيزي.....البنت ما عليها...هي حلوه ما فيها كلام.....
مشاري بنفسه:هي حلوه بشكل.......
نوره:واخلاقها ما شاء الله عليها زينه...وحتى امها كلن يمدحها......
مشاري:طيب وش غيره....
نوره:انا سألت عنها من جميع النواحي......بس اختها احسن منها...من ناحية الاجتماع...اختها مررررره اجتماعية وتدخل بالناس....اما هي لا ما تدخل بالواحد بسرعه....يقولون لي انها تستحي بس اخاف انه غرور منها.....
مشاري:شكلها وسوسه منك...يعني اذا صارت خجوله قلتي عنها مغروره.....
نوره:انا اقول احتمال....تعرف لازم تحط احتمال لكل شئ....
مشاري:ترى انا ما احب التعقيد....
نوره:وهذا بلاك...تراك حبيب وطيوب...وموب أي وحده تستحقك....انا ابي اللي تاخذك تنقط منها الطيبه...اجل شلون تعيش معنا....
مشاري:من هالناحيه انتي صادقه.........
نوره:بس يوم سألت عنها وحده قالت لي اذا ناويه تخطبينها فلا تحاوليين....
مشاري:ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نورة:مدري ما قالت لي....بس قالت انها ما شاء الله كم وحدة اتكلموا يبونها بس هي تردهم...كأني فهمت انها مخطوبه.....
مشاري:غريبه...شلون تنخطب واختها الكبيرة ما انخطبت.......
نورة:لا انا اتوقع انها محجوزة من احد قرايبها....يمكن حاجزينها خايفيين انها تروح عليهم....
مشاري:ههههههه بضاعه هي عشان تروح عليهم.......
نورة:هههههههههههههه...البنات اللحين الواحد يشريهم شراة......
مشاري:حتى الرجال الواحد يشريهم شراة....عموما الواحد ما يدري وين نصيبه...وعادي عندي اهم شئ ابي وحده تشيل امي فوق راسها....وما عندي الا هالشرط.....
نورة:ما يهمك شكلها.......
مشاري:ابد..اهم شئ تحط امي فوق راسها......
مشاري صراحه وده بخلود...خصوصا انها بنت مره حلوه وكلن يتمناها لبنته...بس اهم شئ عنده انها تشيل امه فوق راسه حتى لو ما كانت حلوه.......
نورة:اجل باشتغل لك خطابة وادور بنفسي عن اللي تناسبنا....
مشاري:شدي حيلك......
مريوم:وش النقاش اللي متحمسين عشانه...
نقزت نورة وراحت عند اختها:يالشينه اشتقت لك.....
مشاري:احد يقول عن اللي يشتاق له شين.....
نورة:ما عليكي منه....وش اخبارك؟؟؟
مريم:تمام الله يسلمكي....وانت مشاري ما تقوم تسلم على اختك....
مشاري:انا قلت تخلصون افلام هنديه وعقب اقوم اسلم......
مريم:ههههههههههه
وجا مشاري عند مريم وسلم عليها....وجت ام مريم وقعدوا مع بعض احلى جلسه......
واحتفظت نورة بحب سلمان وخلود لبعضهم حست انه ماله داعي تقول لاخوها هالشئ....تقوله محجوزة احسن..........
*******************************
سلطان:وش فيك يا محمد؟؟؟؟؟
محمد:قول وش ما بي؟؟؟؟؟
سلطان:لا حول ولا قوة الا بالله....محمد تكلم..........
محمد:وش اقول......
سلطان:بس ريحني وقول وش فيك؟؟؟؟؟
محمد:آآآآآآآآآآآآآآآآآخ يا سلطان....اللي بقلبي شئ كبير....
سلطان:طيب لا تثقل على قلبك وتكلم خلني اشيل معك هالهم.........
محمد:ما قلت هالشئ الا انك انت بعد عندك هم كبير............
سلطان حس ان وجهه بيتغير بس تدارك الموقف بسرعه:فيه احد ما يشيل بقلبه هموم..........
محمد:أي والله انك صادق.........
سلطان:بس ما قلت لي وش فيك....من رجعت من السفر وانت ابد منت على بعضك....احسك ضاييييييييع.......
محمد:انا مو بس ضايع...قل تايه....قل أي شئ.........
سلطان:اكيد المشكله بينك وبين زوجتك............
محمد:المشكله كبيرة ولا يمكن تنحل هالمره.....وانا خلاص باطلقها.......
سلطان:اعوووذ بالله.....ليش؟؟؟؟
محمد:خلاص كرهنا العيشه مع بعض....بس عجزت اطلقها......
سلطان:يعني عندك نيه انك ما تطلقها.....
محمد:انا عندي نيه....بس هي لا ما عندها هالنيه......
سلطان:والله مدري عن المشكله والا يمكن قدرت اساعدك....بس انت عندك اخوها حاول تحل معاه هالمشكله......
محمد:لا يمكن اكلم اخوها.....خلاص انا قلت الي عندي لها....واذا على اخوها المفروض هو اللي يكلمني.......
سلطان:انت ابخص بحياتك.....
محمد:والله انت اللي شايل هموم الدنيا فوق راسك وانت بعدك ما تزوجت......
سلطان يحاول يبان انه عادي وما فيه أي شئ:على قولك انا ما اتزوجت وشايل هم الدنيا... الله يستر اذا تزوجت وش بيصير لي.....
محمد:ههههههههههههههههه...يا خي مشكله اذا كنت تضحي وبالنهايه تلاقي انك تضحي لناس ما تستحق كل هالتضحيه.......
سلطان حس ان الكلام موجه له...معقوله انا اضحي وجوري ما تستحق مني هالشئ.....عجز يصدق كلام محمد وحس ان هالتضحيه خاصه فيه هو وزوجته...وجوري بعيييييييده عن هالموضوع......
لولو:السلام عليكم........
سلطان+محمد:وعليكم السلام.....
لولو:ممكن انقل لكم خبر..........
سلطان بابتسامه:ممكن.............
لولو:الخميس الجاي...ملكة الجوهره على ولد عمها خالد....وكلنا معزوميين عليها....
محمد:ما شاء الله...خالد... بس كبير عليها شوي.......
لولو:انتو تقولون ان الرجال ما يعيبه السن........
محمد:صح ما يعيبه السن........
لولو:خلاص راحت عليك...ما يمديك تغير كلامك........
سلطان:هالخبر اكيد لولو.......
لولو:للأسف ايه...توني مكلمه عهود اخته..........
قام سلطان من عندهم وتمنى يسمع أي شئ الا هالشئ...كان هالشئ كبير وقوي عليه لانه عمره ما تصور ان جوري لاحد غيره........
محمد:ويقول ما بي شئ.......
لولو:والله مسكين....ما امداه يفرح بوظيفته..........
محمد:كل واحد ياخذ نصيبه.......
هنا سلطان يحس انه انتهى...عجز يصدق اللي تقوله لولو...تمنى يكون كذب...يكون أي شئ.... وليش خالد....كان منصور....غريبه.....احس ان الموضوع فيه شئ.......
طيب ليش؟؟؟ليش وافقت........سلطان حس انه ضااااااااااااااعت منه جوري ولا يمكن ترجع له....ما بعد الملكه شئ ولازم يأقلم نفسه على الوضع الجديد...خصوصا اذا قابل خالد لازم يكون طبيعي...... بس يحس انه يكذب على نفسه....وان جوري ما زالت بقلبه وصعب انه ينساها.......
دق سلطان على ام رغد عشان تتأكد له من الخبر....وفجأته بأن الخبر صحيح....وزاد الصدمه صدمتيين ان الملكه راح تكون كبيره...وما يقدر يعتذر...........
راح سلطان وفتح دفتر قديم كان شايله..........
وفتح صفحاته الاخيره.................
توقيع جوري:وكاتبه اسمها موقعه.....
وتذكر يوم اعطى فيصل الدفتر وضحكوا عليه ضحك واخذه فيصل وعطاه جوري تشوفه... ماتوا من الضحك على خرابيطهم...كانت لهم ذكريات حلللللللللللللللوه.........
وكل واحد كاتب اسمه وموقع....بعدين تبديل الاسامي......
كل واحد يكتب اسم غيره ويوقع عنه...........
وفيه صفحه لعبوا فيها لعبة قديييييييييمه....وحاطيين النقاط.....وكان سلطان هو الفايز.....
وكانت كاتبه جوري:الى الغشاش سلطان لقد فزت علينا بالغش مبروووووك
وابتسم بقهر على هالكلمات......
وكان كاتب فيصل....
العربجي سلطان مبروك الفوز وبنعيد اللعبه وبافوز.........
ابتسم على كلام فيصل.....
كان ما له نيه انه يحتفظ فيه...بس لقاه مع كتب قديمه من زمان....وضحكككك على الخرابيط اللي فيها...وقرر انه يحتفظ فيه.....وفيصل كان يقول له:انت اصلا محتفظ فيه بس عشان تقهرني....
مسك الدفتر ورماه مع الجرايد ولا يبي يشوفه......
تمنى سلطان انه ينسى جوري....وانه يتعود انها ماهي له وانه يبقى ولد خالتها وبس.....
:::::::::::::::::
شلون ينساها....شلون ينسى سنيين عاشواها على هالأمل.....شلون يمحي الذاكره ويقول لماضيه روح عني ما ابيك....شلون ينسى اربع سنيين وهم حاسيين انهم مع كل سنه يزيد حبهم.....

وشهي الدنيا بدونك غير صمت وسكون؟؟؟
وش هالكون بعدك علميني وش يكون؟؟؟؟
الصبح شاحب!!!والليل تملاه الظنون!!!!
والزوايا موحشه(فاقده قلب حنون)......
عادي كل هالناس عندي يروحون او يجون.....
الا انــــــــــــــت غيــــــــــــــر كل هالنـــــــــــاس........
روحتــــــــــــــــــــك ما تهووووووووووووون......

أدري تقولين..

( انتظرتك ليه طولت الغياب
**وانت لامن غبت لحظات افقدك )

وأدري تقولين..

( سيد الاحساس حسك كيف غاب؟
**كيف عن دافي شعوري يبعدك؟ )

وأدري تقولين..

( ان الصبر في بعدك عذاب
**وتدري انك في عيوني وافقدك )


بس إني أبيك تدرين..

ماتاخرت .. جفا .. كذا ..أو لمجرد واهي الأسباب .. ياعسى كلي فدوه لضحكة من ثنايا مبسمك
******************************
فيصل حس انه مجرم....اجرم بحق اعز شخصيين بحياته........
معقوله انا المخطئ.....
يرجع يقرى المحادثه....وعرف انه اخطأ بحق اخته واهانها اكبر اهانه.....
انا وش سويت؟؟؟حتى بفرحتها وبملكتها ما خليتها تتهنى بالعكس زدتها الم واوجاع......
رسالة جوري كانت في الصميم....مادرت انها اختارت اقوى الكلمات....واشدها على فيصل.....
فيصل يقرى رسالة جوري ويقر المحادثه والرسايل........
حتى الجوال ما فتشه......حس ان تفكيره انشل ومهوب عارف شلون يتصرف...
صعبه عليه انه يعتذر....ما يقدر يقولها مع انه غلطان...بس انا غلطت بحقها ولازم اراضيها...
انا اجرمت بحقها وظلمتها ولا انتظرت منها كلمه....ولا بعد امد يدي عليها......
ابوي عمره ما سواها....انا اسويها........
انقهررررر مرررررررررره فيصل ويبي طريقه ترضي جوري لانه كان قااااااسي معها اكثر من اول...
وكان يأذيها بلسانه او نظراته.......
وما يدري انه كان يطعنها بكل شئ يسويه.......................
فتش الكمبيوتر كله يمكن يلاقي أي شئ....بس عرف ان اخته عالصح وهو على غلط.....
وماله أي عذر........
فتح مجلد المحادثات وقراها وحده وحده....وعرف اشياء كثيره......اولها ان فيه بنات تعرفهم عن طريق النت........وعرف علاقتها بسلطان وش كثر يحبون بعض.......
لوعرف قبل كان احلى هديه يقدمها لاخته وصديق عمره.....بس فات الفوت.......
تمنى فيصل انه يعوضها بشئ يرضيها....بس مافي أي شئ وملكتها الخميس وماله أي وشيله الا الاعتذار مع انه اصعب شئ............
كان هالشئ صعب عليه...شلون يفقد الثقه الكبيره اللي بينهم...وما يعطيها أي فرصه تبرر له.... كيف ما اوقف معها بخطبتها واكون اول معارض لهالخطوبة....اكيد وافقت بسبب الضغوط عليها....المفروض منا احنا يالرجال نرفض فزعة خالد.....
اختنا مهما كانت المفروض بهالظروف ما تنخطب.....واذا يبيها.... يبيها بوقت ثاني...... موب هالوقت الصعب اللي سبب لنا منصور هالحساسيات.......
ويني انا ذاك اليوم؟؟؟؟ليش ما اعترضت واذ يبيها يخطبها اذا راحوا بيتهم.....يكون الجو صافي بيننا واذا جازم بيجي يخطبها..........
هذا اذا سلطان ترك هالفرصه.....اكيد بيجي اول ما يعرف الخبر.........
ويني انا عنه...شلون راحت عن بالي....لا اسعدت صديقي ولا اختي.........
خرج فيصل من غرفته وهو شااااااااايل هم اخته شلون يقابلها.........
فيصل قابل امه بطريقه:يمه نادي لي الجوهره....
ام فيصل:بالسوق اللحين........
تندم فيصل اكثر واكثر...تمنى لو هاللحظات كان يناقرها ويحرجها.....
خرج برى البيت يبي يقابل سلطان............
***********************************



غدير:ابي بالتفصيل الممل....
جوري بصوت واطي:انا بالسوق اذا رجعت كلمتك....
غدير:اففففففف...طيب.......
جوري:مع السلامه......
غادة:مين؟؟؟؟
جوري:صديقتي غدير.........
غادة:وااااااااو هذا الفستان روووووووووعه.......
جوري:وينه؟؟؟؟
غادة:شوفيه اللي ببي اتش اس....صراحه روووووووووعه.....
جوري:تعالي ندخله.......
دخلوا جوري وغادة محل(بي اتش اس).....
كان الفستان لونه غريب ممزوج لون الزيتي وعليه كموني...وداخل الاورنجي والبني....
كان غرييييب مرررره وتداخل الالوان كان مررررررره حلوووووو.........
جوري:حلو بس هادي..
غادة:طيب حلات الملكه اذا كان الفستان هااااادي والزواج انفشيه على راحتك........
جوري:ههههههههههه........
:ان شاء الضحكه تدوووووووووم........
التفت جوري بخوف ولقت رجال قريب منهم وخااااااافت مره.....
جوري:خلينا نطلع برى المحل.......
غادة مسكت جوري وابعدوا شوي عنه:وشو نخرج؟؟؟؟
جوري:انا خاايفه مرررره.......
غادة:ما عليكي منه....خليه هو ينقلع برى المحل.........
جوري:طيب تكفين خلينا نروح لمحل ثاني وعقب نرجع له........
غادة:قلت ماني طالعه....خلينا نشتري ما باقي الا يوميين على الملكه.........
آآآآآآآآه شلون هاليوميين تمر عليّ...مدري شلون باعيش مع الوضع الجديد......
:اذا محتاريين بشئ ممكن نساعدكم فيه........
غادة:لا شكرا.....
الرجل:احنا بالخدمه....
جوري سحبت غادة:شكله صاحب المحل.......
غادة:وين صاحبه تلقينه شغّال عندهم.......
جوري:لا اللي يشتغلون لازم يلبسون جنز واي تيشيرت.....
غادة:ما علي منه....تاخذين الفستان والا لا.......
جوري:اوكي صراحه هو مرررررره روعه وعشان نرتاح وبنفس السوق نشتري صندل واكسسوارات....
غادة مسكت التيكت حق الفستان بتناظر كم السعر والا الرجل يمسك التيكت بعده ويمسك يد غادة....
غادة ابعدت عنه بسرعه.........
الرجل:آسفه اختي ما انتبهت.........
جوري:قلت لك خلينا نطلع...........
غادة:وانا قلت ابي الفستان واصبري بتشوفيين وش باسوي......
غادة تسوي روحها ما تدري انه صاحب المحل:لو سمحت جيب لي الفستان وحطه بكيس......
الرجل اخذ الفستان:انتي تامرين امر.......
جوري:يا بنت انا ما ابيه........
غادة:مهوب على كيفك.........
الرجل:تفضلي عند المحاسب...........
غادة ما اخذت الفستان وراحت عند المحاسب....وجا الرجل وجاب الفستان عند المحاسب......
غادة تكلم المحاسب:بكم الفستان؟؟؟
المحاسب اخذ الكيس بيشوف التيكت؟....جا الرجل وقال:اخصم50%
غادة:لا نبيه بسعره الاساسي.......
الرجل:هذي خدمات مجانيه وانت وحظك....واليوم من حظك.........
غادة سكتت لانها هي المستفيده من هالشئ........
المحاسب:بعد الخصم صار سعره 280.......
غادة تعطي المحاسب البطاقة وتطلب من جوري انها تخرج.........
خرجت جوري عند الباب تنتظر غادة...............واخذت غادة الكيس وقالت كلمه للرجل وخرجت.... والرجل صار يضحك باستهتار.......
جوري:امشي بسرعه خلينا نروح عن المحل.......
غادة:بلا خوف....
جوري:انا اصلا ما تعودت اني اروح الحالي....وبعدين هالرجل يخوووووووف......
غادة:اقول خلي عنك الخرابيط وادخلي ميلانو....خلينا نشتري صندل........
ودخلوا ميلانو ولقت صندل روووووووووعه فيه نفس غرابة الوان الفستان وكان الكعب موب عالي مررررررره.........وراحت لكليرز واخذت اكسسوارات ورجعوا البيت......
وهم بالسياره مع السواق....
جوري:غادة والله انك جريئة.......
غادة:والله انتي الخوافه.........
جوري:اقول احمدي ربك....والله لو غيره كان سوى لك بلوى.........
غادة:وانا وش عليّ منه........
جوري:يا غادة لا تخليني مجنونه.....هالشئ صعبه...ولازم تعرفين ان البنت مو بقوتها بحيائها وخجلها.....والرجال مع الرجال يتفاهمون........
غادة:اجل لو تدرين وش قلت له يوم جيت باخرج.........
جوري:وش قلتي له؟؟؟؟؟؟؟
غادة:قلت له...عيب تطلع منك هالحركات وانت بهالسن..........
جوري:يا ولييييييييه منك لا احد يسمعك.......
غادة:طيب ليشششششششششششششششششششش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جوري:انا مدري شلون افهمك........
غادة:والله عادي خلينا نأدبهم........
جوري:والله لا تأدب ولا شئ....هذا هو يضحك بعد ما قلتي له الكلام........
غادة:وقح.....
جوري:انتي قلتيها وقح....ليش تكلمينه....والله ما تدرين عن بلاوي الدنيا...والله الرجال لا حقد حقد... ويا كثر البنات اللي ضاعوا بسبب هالجراءة.....
غادة:لا تخوفيني مو صار الا اللي كاتبه ربي.........
جوري:الواحد ياخذ احتياطاته....وانتي بنت لازم يكون حيائك قدامك...وهو اللي يحكمك بتصرفاتك....
غادة:افكر بهالموضوع......
جوري:لا تقولين هالسالفه قدام بنات عمي اخاف ينقدونك........
غادة:اشوى انك نبهتيني انا كنت ناويه اقولهم السالفة.........
جوري:والله انك خبلة....لا تفضحين بروحك وتقوليين كل شئ...........
غادة:يالله وصلنا البيت بسرعه على غرفتك ابيك تجربين الفستان.................
جوري:طيب.......................
وخرجوا من السياره ودخلوا البيت...واسرعت جوري ما تبي تقابل احد خصوصا فيصل وخالد.....
ما تبي أي احراااااااااااج..................
**************************
سلمان:خلااااااااص ابي اخطبها.......
حنان:يا سلمان اللحين مشغوليين بخطوبة اخوها......
سلمان:اقل شئ حجز...انا ما اتحمل اشوف كل شوي يطرونها بالزواج......
حنان:لا تخاف دام روسكم ما تفكر الا ببعض ان شاء الله بتاخذون بعض.......
سلمان:وش يضمني؟؟؟شوفي الجوهره كانت مخطوبة لمنصور واتزوجت خالد....
حنان قبضها قلبها يوم سمعت اسم خالد...بس موب حنان الأولية اذا سمعت اسمه تحزن... حنان قوت علاقتها بربها....وبدت تقرا بالكتب عن العاطفه وكيفية التصرف مع هالحالات....
حنان صارت اقوى واقوى من أي وحده.......بس ما زال في آثار لهالحب,....
سلمان:انا اخاف ابوها اليوم يوافق وبكرة يعطها احمد لانه اصغر مني.....
حنان:لا تخاف ما راح يصير هالشئ....
سلمان:ابي اضمن انها ما تروح عليّ......
حنان:انت اصبر بس ينتهون من الملكه وحوستها وبعد يوميين اخطبها.......
سلمان:رايك كذا.......
حنان:أي والله افضل واحسن لكم انتم الاثنيين.......
سلمان:الله يصبرني......
حنان:طيب فرضا...يعني لو ابوها ما وافق.......
سلمان:ليش؟؟؟؟ناقصني شئ...يد والا رجل......
حنان:انا اقول فرضا........
سلمان:وهذي اجابتي....ما فيّ أي عيب عشان يرفضني.......
حنان:الظروف....اشياء ثانيه ممكن تعيق الزواج.......
سلمان:ما فكرت ابدا باي شئ....يعني البنت ابغاها وهي تبغاني وما في أي شئ يعيق الزواج....
حنان:الله يعينك...ويخطبها ويارب تتزوجها....
سلمان:آآآآآميـــــــن بس دعائك يخوف.....
حنان:هههههه....اقول كلمت امي بشئ.........
سلمان:لا والله واخاف تزعل عليّ......
حنان:انت لا تقول ان احد يدري.....قولها انك تبي خلود واني انا وليلى اللي مختارينها.......
سلمان:اوكي.........
وقال لامه اللي ما ابدت أي سعاده ولا أي حزن...وحاول سلمان يفهم منه شئ بس ما رضت تقول أي شئ وحاولت تبين انه فيها تعب لا اكثر ولا اقل....
********************************
غدير:انا بافهم شلون وااااااافقتي؟؟؟؟؟؟؟؟
جوري:انا ماني عارفه شلون وافقت.......
غدير:انا يوم قالت لي هيفاء ظنيت انها تكذب عليّ...
جوري:شفتي شلون؟؟؟؟؟؟
غدير:بس اللي اخبر ان سلطان هو خطيبك..........
جوري:اصلا انا ما قلت لك وش صار........
غدير:انا بس لو جمبك...كان قتلت لك....قولي وش صار لك؟؟؟؟؟
جوري: (وقالت السالفه كلها).....
غدير:الله لا يبلانا.....
جوري:غديييييييييييير.........
غدير:تدرين انا لو مكانك كان قومت الدنيا وقعدتها.......
جوري:طيب انتي غير وانا غير...انا منب جريئة.......
غدير:ولو هذي حياتك!!!!!
جوري:طيب والله ما لقيت ولا عذر...واستحيت اردهم وهم ببيتينا...بالله مهيب صعبه!!!!
غدير:هي فيها نوع من الاحراج....بس يعني كل من يقرب لك تستحين تردتينه..مصخخخخره.....
جوري:شوي شوي عليّ......
غدير:والله من حبي لك يالدوبه........
جوري:اذيتوني بدبه...شكيت بنفسي واناظر بالمرايه انا دوبه او لا........
غدير:هههههههههههههههه....لا من ناحية الجسم فإنتي جسمك رووووووووووعه......
جوري:يا قلبي يسلمووووو
غدير:يسلم عمرك خيتو.........
جوري:اخبار خطيبك؟؟؟؟؟؟
غدير:يووووو انا ما ابي اتكلم...اليوم دورك وانا بعدييييييين.....
جوري:وش تبيني اقول اكثر من كذا........
غدير:يعني شلون قلتي موافقه؟؟؟من اللي جاكي وقالك عنه؟؟؟امممممممم شلون قررتي هالقرار القوي؟؟؟؟هل في احد ورى هالقرار؟؟؟؟
جوري:يمممه منك...تخوف اسئلتك...........
غدير:ما عليّ منك بتجاوبيني غصبا عنك....اذا منتي بغرفتك روحي لها بسرعه وجوبيني...مافي فكه.....
جوري:أي والله ما في فكه....اجل ثواني اقفل باب الغرفه لاني بالغرفه.....
غدير:طيب يالله بسرعه....
جوري:اي معك...امممممم....ابوي كلم امي وقالها عن الموضوع(وما قالت انها من قبل تدري عن طريق فيصل)..وجت امي وقالت لي...حسيتي اني بحلم...وان اللي يصير لي شئ كذب.... اتنتظر ساعات ابي هالشئ يروح بس ما راح وعرفت انه شئ واقعي وصدقي....احساس غريب ما ادري حسيت بخووووف فضيع ماله حدود...استخرت ربي وفكرت بكل الطرق اني ارفضه بس ما في أي مبرر لي عشان ارفضه....حاولت اني احس ان الشوفه ما كانت طبيعيه اني كرهته...بس عجزت لاني ما اقدر اكذب على روحي......وجاني ابوي بعد يوميين وسألني....
غدير:وااااو وش قلتي له؟؟؟؟؟
جوري:بعد الحيا والمستحا والسكوت...وقعد يمدح بخالد وما بقى شئ زين الا قاله.......
غدير:وبعدييييييين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جوري:سكت وقلت له اللي تشوفه........
غدير:يا عمري....ايه وبعديين؟؟؟؟؟
جوري:ابد قالي يعني موافقه..........سكت وعجزت اتكلم.......
غدير:ما اقدر انا على المستحي....طيب وش رديتي.......
جوري:عجزت انكلم وهو ملزم يسمع مني كلمة موافقه.....سكت وعقب هزيت راسي......
غدير:يا حبيييييييييلك.........
جوري:وهذا اللي صار...قالهم اني موافقه وحددوا الملكه هذا الخميس........
غدير:وانا معزومه......
جوري:ما فيها كلام............
غدير:يا قلبي ابشري بس انا باروح معك للكوفيرا واجيبك للبيت انا وهيفاء........
جوري:أي احسن...........
غدير:طيب والمكالمات والمقابلات عادي عندكم..........
جوري:صراحه انا ما ودي....بس ما جابوا طاريها.......
غدير:طيب انتو بعائلتكم عادي.......
جوري:اللي أول لا...بس اللحين مدري....تعرفين الدنيا تغيرت........
غدير:لو تدرين انا أول وحده بالعائلة الي اكلم واشوف....خربت الدنيا....
جوري:طيب موب ابوك شديد وما يرضى.......
غدير:الله يجزاه خير اخوي الكبير عبدالعزيز هو اللي كلم ابوي وقاله لازم تكلم ولازم تشوفه وما فيها شئ وصالح ما قصر خرب ابوي...ووافق....واصلا علي كلم اخواني وابوي وقالهم ابي هالشئ........
جوري:شئ صراحه...بس انتي عندك احد يساندك اما انا لو بغيت والله ما اقدر اتكلم.......
غدير:خليكي اقعدي وبعدين تندمي....عيشي كل لحظه......
جوري:مدري احاول......
غدير:يالله اجل حياتي لا اطول عليكي واي خدمه احنا جاهزيين....وجهازك يا ويلك اذا ما مريتي علي البيت نروح مع بعض ونتقضى لك يا عروستنا.......
جوري:يا حياتي مشكوووره.....
غدير:العفو....مع السلامه........
جوري:مع السلامه...............
كلام غدير يرن بإذن جوري....هي يالله يالله تقبلته كزوج....ما تقدر تتقبله كزوج وحبيب وعشيق... كرهت المكالمات واللقاءات وتمنت انها ما تصير...كافي عليها تتعذب.........

احتماااال أنســـــــااااااك!!!
لكن قل متى؟؟؟؟؟
لا انتهى الإحساس أو مات الشعووووووور........
أويغيب البرد ويتبدل دفـــــــى..........
أو تحس الأرض من حولك تدووووور........
أو يصير الصيف في عزه شتا.....
أو يزرع نبت من غير البذووور......
أو يصير الغدر معناه الوفــــــا..........

كان اصعب شئ علي جوري انها تنسى سلطان بكل سهولة....والطريقة اللي انخطبت فيها كانت مزززززعجه لها ولتفكيرها بس اصراره انه يبي قرارها هو اللي ريحها وحسسها بأمان.....

***********************
راشد:إسأليها تكفين موافقه والا لا.........
آمنه:حسيتها منحرجه......
راشد:شلون يعني؟؟؟؟؟
آمنه:انا قلت لها انه خطبكي ولا تردين عليّ اللحين فكري......
راشد:وش لقفكي تقوليين لاتردين اللحين.....كان قلتي لها على طول موافقه والا لا.......
آمنه:صعبه لازم نحسسها بقيمتها...موب على طوول توافق كأنها مغصوبه......
راشد:والله مدري وين عقلكي ومدري شلون تفكريين......
آمنه:ما شاء الله على العقل المدبر.....
راشد:طيب اللحين له يوميين وش رايك تروحيين تسألينها......
آمنه:اصبر.....
راشد:ما اقدر اصبر.....
آمنه:انا ماني رايحه...تبي تروح روح.......
راشد:ترى اسويها......
آمنه:راشد تكفى لا تسويها صعبه تحرجها.....
راشد:اجل ما في الا عيوش.....
آمنه:بكيفك...بس انا منب رايحه......
راشد:قلعتكي...عيووووووووووووش.......
عايشه جت جري:خير من مات؟؟؟؟؟
راشد:فال الله ولا فالك......
عيوش:اجل وش تبي...احس ان بنت الجيران قالت نعم من صوتك....
راشد:يا كبرها..بنت الجيران........
عيوش:هذا ان ما كان بالحي الثاني بعد.......
راشد:اقووووول شكلك رايقه........
عيوش:وش تبي اخلص عليّ؟؟؟؟
راشد:احلفي بس.....
عيوش:قسم بالله.............
راشد:هييييييه عييييييوووووووووش........
عيوش:نعمين.....
راشد:والله شكلك راااااااايقه مررررررره.........
عيوش:ايه الحمدلله......
راشد:اجل روحي اسأليها(مستحي يقول اسمها) موافقه والا لا........
عيوش:كم تعطيني؟؟؟؟؟
راشد:كفين وجمعه على خشمك.....وش رايك؟؟؟
عيوش:والله...اجل يالله دور من اللي يسألها...هذيك الي بدون اسم.......
راشد:قسم بالله ما تستحون....اللحين اخوكم بيسافر ما تراعون ظروفه النفسيه وتقوله جواب يرضيه.....
عيوش:حزنت عليك.....
راشد:ما ابي حزنك خليه لك.....
عيوش:والله انك محترق على غير فايده............
راشد:الظاهر ما عندكم سالفه....اروح لامي.........
ابو راشد دخل البيت:استريح لا تسألها الجواب عندي........
راشد:هلا يبه....وشو جوابه؟؟؟؟
ابو راشد:انت ما تبي تعرف رايها بالزواج.......
راشد:الا ابي اعرف.......
ابو راشد:ماهي موافقه............
راشد بعصبيه:ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو راشد:لانها خطيبة اخوك........
راشد:ما صار شئ رسمي....وبعدين هي وافقت عليه........
ابو راشد:وافقت او ما وافقت هي خطيبة اخوك........
راشد يحاول يمسك اعصابه:البنت ما تبي عادل...وكلنا نعرف انهم ما يبون بعض.......
ابو راشد:المشاعر تتغير..........
راشد بعصبيه:الا عادل طول عمره حقودي وما تتغير مشاعره..........
ابو راشد بعصبيه:قلت لك هالبنت مخطوبه...........
راشد بعصبيه اكثر:هالمخطوبه تراها يتيمه....وعقاب ظلمها كبير....ومخطوبه لواحد مصيره الموت.......
ابو راشد بدى يفقد اعصابه:تراك اذيتنا يتيمه ويتيمه....عندنا ببيتنا ومكرمينها.... ومن قال انه بيموت...الواسطات ما بقت شئ...........
راشد:هذا مصيره الموت...واحد مروج وفسد امه وخرب مجتمعه...ولا بعد بسبب هواش بيورط واحد بمخدرات ودخل اخوه المستشفى.........
ابو راشد:راشد تراه اخوك........
راشد:على العين والراس...بس المجرم يستاهل العقوبه...وهذا مية مره يخرج بدون عقاب شلون تبيه يعقل اذا ولا مره اتعاقب....شلون يحس بغلطه وانت كل مره تخرجه بواسطه......
ابو راشد:يعني جت عليّ...كل الناس تخرج عيالها...وعيالي مثل عيال الناس مافي فرق بينهم....
راشد:واذا الناس يسوون اغلاط احنا نجاريهم بهالاغلاط...........
ابو راشد:وانتا جاي بتصحح اغلاط مجتمع بكبره..........
راشد:طيب خلنا من هالسالفه....اللحين لمياء مالها حق انك تسألها من تبي؟؟؟؟؟
ابو راشد حس ان ولده غلبه بهالمره وعجز يلف السالفه:الا من حقها؟؟؟؟
راشد:اجل اسألها؟؟؟
ابو راشد:بس عادل سبقك وخطبها......
راشد:يا يبه عادل اصغر منها ولا عنده شغل يقدر يفتح فيه بيت شلون بيربي اسره كامله.....
ابو راشد:وانا وين رحت؟؟؟؟؟
راشد:وطول عمره بيعتمد عليك....ومتى ان شاء الله يعتمد على نفسه ونقول هذا رجال وفلوسه من شغله......
ابو راشد بدى يحس بالمشكله اللي حط نفسه فيها:وهو ما يدور على شغل...يلف يمين وشمال.....
راشد:يلف يمين ويسار بس بالدشره...وانت اللحين معترف انه مروج مخدرات وتبي تدور له واسطه....يعني التهمه ثابته عليه......
ابو راشد:والزبده؟؟؟.........
راشد:الزبده ان لمياء ينأخذ رايها.....وراشد خليه ياخذ جزاته....وان طلع تخليه يعتمد على نفسه عشان يحس بالمسؤليه........
ابو راشد حس بالغطه الكبيره اللي هو فيها....شلون كان يدلع ولده عادل بهالطريقه.... لا يسأل عن اصدقاه...ولا يسأل الفوس من وين يجيبها؟؟؟.....ولا يعرف عنه ولا شئ...غير انه راتب شهري يعطيه....ويخرجه من الشرطة لكثرة دخلاته..............
راشد تمنى يكون الأسلوب غير بس ما قدر....وتمنى ابوه يفهم حجم المشكله اللي هو فيها... ويعرف ان عادل مذنب ولا زم ياخذ جزاته...........
>>ولمياء من جهه ثانيه....ميييييييييييييييته من الفرح اخيرا تقدم لها...تمنت هاليوم قبل أي يوم ثاني....صحيح كان خالد دخل قلبها بس موب مثل راشد....من تشوفه تحس انه هو لها وهي له....
انساااااااااان طيب.....وقلبه رقيق....ويوم عرفت انه شاعر...انهبلت....تحس ان ربي عوضها به بعد وفاة ابوها.....وحست انها تعيش بحلم لانها ما اتعودت على الفرح القوي ومن زمان ما جاها فرح مثل هالفرح..............
تمنت عادل يموت يصير فيه أي شئء ولا تاخذه......تكرهه بكل معاني الكره ولا تواطنه بعيشة الله..
قررت الموافقه بس من سمعت كلام عمها حست انه بتمووووووووت من القهر....بيطلع عادل من السجن وهي بتكون الضحيه.........
انقهرت وراحت تبكي....حست ان مالها فرحه بهالدنيا.....واستغفرت ربها ودعت ان عادل ما يتزوجها ولا تكون من نصيبه..........
**************************************


غادة:كلولولولولولولولولوييييييييييشششششششششششششششش ششششش
عهود:الف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمد.............
غاده+خلود:كلولولولولولولولولولولولولويش........
وشغلوا شريط الدفوف(افراح جدة)...كان دقه خياااااااااااااااااااااااااااللللللللليييييييييييي ...ولازم اشرطة الدقاقات................
وصاروا يرقصون وانوااااااااااااااع الاستهبال......
الملكه كانت بالبيت.....وكانت عائليه ما عزموا احد الا القرايب.....
عائلة(ابو سلمان) خوال العريس خالد...........
وعائلة(ابو محمد) خوال العروسه جوري......
وصديقات جوري وامهاتهم...........
كانت راااااااااايقه والبنات كل وحده طلعت احلى من الثانيه.....العاجه تكون خلود هي اللي لها الطله...لانها حلووووه.....وجذااااااااابه....بس هالمره العروسه هي اللي ماخذه الحلا من الكل والجاذبيه...طلعت جوري تجنننننننننننننننن بالميك اب والتسريحه.....
والفستااان كان خيااااااااااالي عليها مع الاكسسوارات................
الكل اتخبل على جوري....كان لها طله غير شكل................
اول ما جت من عند الكوفيره...طلعوها غرفتها واتعدلت بسرعه.....ونزلوا صديقاتها وزفوها....
كانت الزفه برغم بساطتها الا انها رووووووووووووووووووووعه....................
الحضور كانوا كلهم مبسوطيين....الا جوري تحس بخوووووووووووووف فضيع.....خوف ماله حدود.... تحس انها محرومه من الفرح اللي بالعاده يحسون فيه.....زبس كتمت على قلبها وتقول يمكن كل العرايس كذا..........وحاولت انها ما تتذكر سلطان باي شكل من الأشكال......
نزلت للصاله الكبيره اللي تتوسط بيت (ابو فيصل)...بيت العروسه..........
اتقهوا الحريم....وانواع الحلى موجود....والكل متحمس ويباشر............
حسوا الليله غييييييييييييييييييييييير....ام جوري تحاول تكتم صيحتها......وابو جوري يحس انه بيفقد حلاة البيت.........
قامت هيفاء وغدير ورقصوا جوري غصبا عنها....كانت مستحيه ومهيب راضيه ترقص....بس مسكوها من ايدينها ورقصوها...........
فيصل اتجرأ وقال لأبوه:ترى خالد بيشوف الجوهره وبيقعد معاها...........
ابو فيصل:شلون؟؟؟كيف...لا ما يصير.....
فيصل:ليش موب زوجها....بعدين عادي كل الناس تسوي كذا................
ابو فيصل:اخاف العريس ما يبي...........
فيصل:يا بوي وشو العريس ما يبي؟؟؟
ابو فيصل حاس ان طلبه مجنون وما يقدر يسمع كلامه بس فبصل له اسلوب عجييييييييب بالاقناع.....
فيصل:لا تشيل هم احد....الناس تغيروا وصار هالشئ لازم..........
ابو فيصل:والله مدري عنكم......
فيصل كلم خالد وطلب منه انه يدخل ويبعد عن الناس...............
بهاللحظات تمنى سلطان انه يصير أي شئ......يصير أي عائق يمنع هالزواج....واستغفر ربه يمكن هالشئ خيره لهم..............
عيونه ذبحته من كثر ما يحاول انه ما يناظر بخالد...تخيل نفسه مكانه....دايم لا دخل هالمجلس يتخيل انه هنا بيتقابلون....هنا بيجلس وهناك بتجلس.....الملكه مكبره شوي..............
تمنى انه ينساها وتبعد عنه مره وحده.......................
عهود:يالله يا قلبي العريس على احر من الجمر ينتظرك.................
جوري:لا وشو؟؟؟؟ما ابي!!!!!
خلود:خلاص جهزوا كل شئ وهو ينتظرك بالمقلط..........
جوري تحس انها بيغمى عليها بيصير لها شئ....................
عهود: بالبداية تستحيين بعدين عادي............
جوري:الله يخليكم ما ابي ادخل............
عهود:وشو اللي ما تبين تدخلين؟؟؟؟يالله بس عن الدلع........
جوري:تكفين ما ابي ادخل..........
خلود:طيب ادخل معاكي..........
جوري:لالالالالا ما ابي...........
هيفاء:يا عمري لا تصيحيين....خلاص انتي ادخلي وهو بعدين يدخل.......
غدير:والله جبتيها يالعفريته.........
عهود:اوكي بادق عليه اقوله لا يدخل.......
جوري:لالالالالالالا لاتقولين له شئ..............
خلود:جوري وش بك ترى اذا هالخوف من البداية ما راح تقدرين تتأقلمين معاه......
جوري حاسه انها بتموت من الخوف...شلون تقعد معاه الحالهم......بس انها هي تدخل وهو بعدين يدخل هون عليها شوي..........
دخلت جوري المقلط قبله وقعدت.....وسمعت صوت عند الباب....صارت ترجف مررررره..... خافت من هاللحظه..........
واتفاجأت بانه موب خالد.......................



فيصل:الف مبروك يا الجوهره..........
جوري غصبا عنها بدت تدمع عينها:الله يبارك بعمرك وعقبالك..........
فيصل:جا عند اخته وسلم عليها بالوجه....تمنى انه يحظنها ويتأسف منها...تمنى انه يزيل منها هالخوف........
جوري اشتااااااااااقت لاخوها:وش اخباااااااااااارك؟؟؟؟
فيصل وبعينه الف حزن وحزن:اخباري اخبارك.....جوهره انا(وده يعتذر بس مهوب قادر)...
جوري فهمت قصده وما تمنت انه ينحط بهالموقف بالرغم انها كانت مصره انه يتعذي وينقهر مثل ما قهرها....بس يوم جا الصدق ما رضت لاخوها ينحط بهالموقف:انت اخوي.....انت الرجل الغيور اللي ما تمنيت لأهلك الا كل خير...........
فيصل تمنى انه ينحط بأي موقف الا هالموقف...تمنى لو تقابله بصراخ...بخناق...تقله كلام قاسي عشان يحس انها ردت له..وانها انتقمت منه...بس ما حصل اللي تمناه...ونزل راسه بقهر....
جوري:فيصل..انا اليوم محتاجه لك اكثر من أي يوم...لا تخليني الحالي....
فيصل حس انه بدوااااااااااااامه من الحب والعطف...هذي اختي اللي ما غيرت نظرتها عني... وانا من اول موقف قلبت عليها....قابلتها بالقسوه والجفا....وقابلتني بكل حب.....
انا محتاج لك اكثر من انك تحتاجيين لي....بس شلون اعبر لها عن شعوري...عن ندمي... عن حبي لها....عن حنانها اللي احيانا انا احتاجه.......
فيصل ويحس انه غلط الف مره بحق جوري...خصوصا انةه قرى المحادثه اللي بينها وبين سلطان اللي ما زالت محتفظه فيها جوري.....
وحطتها وسط مجلدات....احتفاظها فيها ما يدل الا على حبها له.....وانا اللي خربت كل شئ....
شلون ما فهمت حيا سلطان لا جا طاري جوري...شلون ما ترجمت لغة العيون.... معقوله لهالدرجه اكون بهالغباء....لا فهمت اختي ولا صديق عمري............
فيصل ما يدري هو يجاري هالفرحه ويتماشى معها.....والا يحسس نفسه بالظلم كل ماشاف جوري وسلطان.......
فيصل انقهر قهر موب صاحي هذي اختي وهذا خويي...وزواجهم كان بيدي.....
بس فات الفوت...وصار كل شئ.....
فيصل:جوهره...انتي غاليه علينا....وما نرضى عليكي أي شئ....ونبي لك السعاده وين ما كنتي...
جوري بدت تدمع عينها....حست ان اخوها فيصل رجع....ايه هذا فيصل...هذا اللي كنت ابيه....
احس اني ضايعه بدون اخوان..ومحد حولي....مهما كانوا قرايبي بس الاخوان غييييييييييير....
كانت منقهره من فيصل وتمنت لو كان عندهم اخت كبيره توقف معاها....تحسسها بالامان....
بس دخول فيصل غير كثييييييييييييير فيها...وقواها...وحست انها قويه وتقدر تواجه الموقف بقوه.....
قوه جت بعروقها من كلام فيصل....يكفيها انه وقف عندها...وجمبها وكلماته البسيطه دخلت قلبها بقوووووووه.....وخلاها بأمان اكثرررررر.........
فيصل بابتسامه:يالله اكيد المعرس محترق برى......
جوري بخوف:طيب اقعد.....
فيصل:كان يذبحني........
جوري:لا الله يخليك اقعد....طيب بس الى يوم يدخل............
فيصل:طيب وش رايك يجيكي مشاري ويسلم عليكي ويقعد معاكي شوي.....
جوري حست انها بتطير من الوناسه.....مشاري هنا وعندنا وبيجي بعد......
جوري:ايه خله يجي.........
فيصل:طيب......
ودخل فيصل عند الرجال...وأول ما ناظر فيه هو سلطان....اي والله اني ظالم...محد يفسر هالعيون الا اللي عارفها.......
سلطان كان يحس انه بيموت من القهر....وكأنه مغصوب على الملكه.......
ضايع تاااايه....نظراته غريبه....عجزوا يفسرون وش فيه................
الله يصبرك يا سلطان....وسامحني....كان المفروض اخدمك خدمة العمر..........
راح فيصل لمشاري وما يبي يقرب من سلطان لانه حس انه بينفضح بنظراته........
مشاري:هلا فيصل.........
فيصل:ما تبي تسلم على العروسه؟؟؟؟؟
مشاري:افا....الا ابي.............
فيصل:اجل قوم معي..........
قام فيصل ومشاري......وهم رايحيين جهة الباب يبون يخرجون......سلطان نادى فيصل....
فيصل ارتبك شوي...وحاول انه يكون طبيعي:هلا سلطان.....
سلطان بابتسامه بارده:ابيك تسلم لي على الخاله...وتبارك لها....
فيصل فهم هالابتسامه اللي عجز يفهمها من اول:ابشر يا ولد الخاله..........
خرجوا برى فيصل ومشاري......وسلطان راح للمعرس......
سلطان:الف مبروك يا خالد........
خالد:الله يبارك بعمرك.....عقبالك......
وييين عقبالي وانت ماخذ عروستي.....ما فكرت باحد غيرها ولا فكرت بعقبالك.....

اصعب مواقف هالزمان...
يوم تجي نفس المكان...
ويوم توادع من تحب....
وعينك تنادي بالحنان...
تبدا تفكر في الحياة....
واحلى ليالي الذكريات.....
كيف ابتدى لحظة غلا....
وكيف انتهت هنا بنفس المكان.....


سلطان:تو الناس...اعرسوا انتو يالشياب وبعدين احنا يالشباب.....
خالد:هههههههههههههه..........تونا العشريين ما طلعنا منها..........
سلطان:هههههههههه.............
وراح سلطان للعشا لانهم نادوا الرجال للعشا.......وكان يحاول يبيّن انه عااااااادي وما فيه أي شئ....
وما عرف له الا محمد اخوه...يعرف له ويعرف نظراته....وفيصل اللي ما اكتشف هالشئ الا عقب ما صار كل شئ............


>>>>
مشاري:الف مبروووووووووووك يا عروستنا......
جوري بحيا:الله يبارك فيك.......
مشاري:واخيرا بنفتك منك....
جوري ابتسمت بحيا....
فيصل:يابو الشباب الا الجوهره....لو عليّ كان ما ازوجها اخليها تقعد عندنا...
مشاري:من قدك؟؟من قدك محامي شرس معاك.....
فيصل:خلاص روح تعشا....
مشاري:ما امداني اقعد معها......
فيصل:موب لازم تقعد..........
مشاري:منب طالع.....روح انت شوف ضيوفك........
فيصل:باروح للضيوف...ويا يويلك ان اذيتها.....
مشاري:الحق على ضيوفك.........
فيصل راح من عندهم.......ومشاري يحب يلعب باعصاب فيصل.........
مشاري:لا اوصيك...كوني مثل ما انتي....انتي الجوهره اللي كلن يحبها...لا تغيرين من نفسك شئ...
جوري حطت كلام مشاري ببالها...وهي تعرف ان مشاري ما يتكلم الا لصالحها....
جوري:ان شاء الله....
مشاري:تمنين اني اكون معاكي لحظه بلحظه...بس انا تفاجأت يوم قالوا لي الملكه....
جوري:كل شئ صار بسرعه.....
مشاري يعرف ان بعيونها الف كلمه وكلمه....وجوري تقول بنفسها وش اقووول وش اخلي.....
مشاري:يالله بادخل العريس........
جوري ودها تقوله لا...بس استحت منه...ومافي أي مجال انها ترفض.....
خالد محترق برى يبي يدخل........
مشاري:تقول بطلت مهيب داخله.......
خالد جت حالة الصمت....وتنّح ما يدري وش يقول........
مشاري:بس عيونك نقزت من مكانها....ادخل.......
خالد رجع له دمه:الله يقلع ابليسك........
فتح مشاري الباب:تفضل يالعريس.........
دخل خالد ومسك الباب:قلت يالمعرس...يعني غيره لا...........
مشاري:افاااااااااا.........
خالد:يالله مع الضيوف.........
مشاري:هيّن يا خويلد..........
خالد:تراني عريس........
مشاري:صح نسيت يا عريس خويلد........
خالد طنشه وسكر الباب.....................
نشفت جوري من الخوف...وحست انها ترجف.............
خالد قرب منها:ما شاء الله....الف مبروك..........
جوري بصوت واطي:الله يبارك فيك........
قعد خالد جمب جوري...وهي كل شوي يزيد خوفها......
وتتذكر كلام غدير صديقتها....
غدير:جوري حبيبتي لا تستحيين...ترى كل ما تذكرتي الحيا ما راح تسوين شئ وهو بعد تراه راح يمل....حاولي انك تجاوبينه اذا سألك...ولا تزيدين نفسك خوف...حاولي تكونين طبيعيه....
خالد مسك ايدينها:انا اليوم اسعد انسان بالكون.........
ابتسمت جوري ونزلت راسها.........
خالد جلس جمبها وهو ماسك ايدينها...رفع يدها وحبها.....
جوري انحرجت مرررررررررره وزاد خجلها...ودها تسحب يدها....
خالد:وش هالحلا كله...وش بقيتي للبنات؟؟؟؟؟
جوري ابتسمت وعجزت ترفع راسها.......
سكت خالد وده تتكلم معاه..وهو بعد وده يسولف معه....
المقلط كانت غاده وعهود مجهزينه...ولمسات من خلود.....
الطاوله فرشوها بقماش خفيف لونه ذهبي على طول الطاوله...وفوقه قماش بالمايل لونه عودي...
وحاطيين سلة الحلاوه من شوكولاين لونها ذهبي...... اما العصير خلود اللي اختارت النكهات... وعهود هي اللي زينت اكواب العصير...حطت شرايط ذهبي وعودي ولزقتها بالكوب من تحت... وحطت ثلاث حبات من الورد المجفف لونها عودي على بمبى....
الطاوله كان تنسيقها رااااااااااااايق على الاخر...والاحلى العروسه اللي تتوسط الكرسي الطويل....
ترك خالد يد جوري....ومسح على شعرها....حست جوري بحناااااااااان من خالد..... وعجزت تفسر الاحساس الي فيها..........
خالد من النوع الهادي...موب الجريئ ولا اللي يستحي مره........
وجوري طاحت من المستحى...مهيب قادره ترفع راسها من الحيا............
خالد بضحكه:طيب اجبري خاطري بكلمه...قولي بس مبروك؟؟؟؟
جوري انحرجت مررررره وحست انها زعلته:مبروك.........
خالد:لا لا ما اصدق....وشو؟؟؟؟؟؟
جوري:............................
خالد:الله يبارك بعمرك ويسلمك.........
جوري ابتسمت وحست ان الخوف بدا يطلع منها...وانها ارتاحت شوي.........
خالد اخذ من الطاوله العصير وعطاه جوري بايدها.........
مدت جوري ايدها وعطاها اياها....وبيده الثانيه يمسح على يدها....ويناظر فيها ويبتسم.....
جوري تحس ان خالد بكل الطرق يبيها تكون عاديه...بس صعبببببببببببه.........
شربوا العصير وصارت تقدر ترد عليه بكم كلمه بس بالموت...........
خالد طااااااااااااااااااير من الوناسه...والود وده انه يقعد معها ويطلع ويجي براحته.......
جوري بحيا:بكيفك؟؟
خالد:اوكي اجل ما في أي مانع عندك؟؟؟؟
جوري:لا عادي..........
يدق خالد على عهود ويطلب منها تنادي امهم وام جوري...والمحارم اللي هم عهود وخلود.....
جو الحريم....ومسك خالد يد جوري وقطعوا الكيكه مع بعض...بسكينه وحده......
جلسوا جلسه خفيفه معهم بس اكلوا الكيك وشربو عصير.....وتركوا جوري وخالد يكملون السهره الحالهم..........
خالد:قريتي اذكارك.........
جوري بابتسامه وحيا:ايه.......
خالد:اشوى...
ينتظر خالد تقوله جوري ليش؟؟؟او خايف عليّ...بس ما لقى أي استجواب......
خالد:تعرفين اخاف على عروستي من العين......
جوري تبتسم........
وقضوا احلى سهره مع بعض.........لازم يكون السكوت احيانا كلامهم......ويضطرون يقعدون بدون أي كلمه......
تجرأت جوري شوي على خالد...وصارت تقدر ترد عليه بكم كلمه...وراح الخوف اللي كانت تعيشه...
ابو خالد وابو فيصل مررررررررره موب عاجبهم هالوضع....لانهم ما تعودوا على دخول العروسه على عريسها يوم الملكه شلون يقعدون مع بعض.....بس فيصل خرب روسهم وخلاهم يوافقون....
الحريم كانوا على شور الرجال ويوم شافوا الموافقه من الرجال ما قالوا أي شئ.........
وكانت جوري اول عروسه تقعد مع زوجها يوم الملكه وتسهر معاه..........
والجايات اكثرررررررررر..........
******************************
سلطان انقلب حاله من ذلك اليوم....وحتى امه حاولت انها تعرف وش اللي فيه...لانه تغيّر مره وحده.....
محمد كان شاك ان السبب جوري....بس عقب ما شاف حاله توقع ان الشئ اكبر....
لولو توقعت مع الوقت بينسى وتمنت لو تكون جوري هي عروسة اخوها بس ما الله كتب.....
ام رغد حاولت انها تخفف من اخوها وانها تفتح معاه السالفه مره ثانيه...بس رفض أي كلمه تكون بالموضوع....وما رضي ان السالفه تنفتح.....
سلطان تغيّر مره وحده...وتمنى يكون هالتغير بصالحه....
حاول انه ما يعرف أي خبر عن جوري عشان ما ينشغل باله....اشغل نفسه باوقات الفراغ.....
عبدالله تأثر باخوه سلطان وتمنى لو يعرف عنه أي شئ...لانه يعتبره القدوة له.....
ام رغد جابت ولد وسمته سلطان...وزوجها وافق على هالاسم لانه يعرف غلاة سلطان بقلبها....

محمد:هلا نواف....
نواف:هلا بك......
محمد عرف وش ورى الاتصال:آمر نواف.......
نواف:ما يآمر عليك عدو....بس الظاهر كنت ابي اعرف وش صار بحياتكم؟؟؟؟
محمد:انا خلاص باطلقها...صراحه ما كان ودي نوصل لهالشئ بس هذي رغبتها.....
نواف وحس انه جاب له خبر من السماء:واذا قلت لك في مجال انكم تتناقشون وان شاء الله تحلونها......
محمد:بالنسبه لي انا منحله....والامر انتهى........
نواف:حتى لو قلت لك اني قلت لها عن كل اللي سويته وهي اقتنتعت بك وتبيك......
محمد:حتى لو قلت لي...انا ما سويت الا الواجب....وآسف انا موب لعبه التفت يمين وشمال على هواها....خلاص يا نواف وانت تعرف وش معنى خلاص........
نواف:ما قصرت يالغالي...والله ما شفنا منك الا كل خير.........
كان نواف فاتح السبيكر وجمبه نهى...كان يتمنى يسمع صوت فرحتهم ويوصلها لبعض.... بس حصل اللي ما كان متوقعه....وما سمع الا شهاق نهى...وصياحها على الرجل اللي ضيعته وما راح تلاقي احد افضل منه.......
ضيعت حبها....وخسرت اجمل معامله....خسرت القلب الحنون...خسرت العاطفه المرهفه....
قفل محمد الخط وتأثر بصياح نهى...بس هو مستحييل يغير موقفه عقب ما عرفت كل شئ.... واللي يقول بوجهك انه عافك لو تمر سنيين مستحييل تنسى هالشئ........
نهى:والله اني غلطانه.........
نواف:يا نهى...ما صار الا كل خير......
نهى:انا خسرته بغبائي...وش اسوي بدونه؟؟؟؟انا(وصارت تصيح) انا كنت اقابله بالجفا وهو يقابلني بعطف بلا حدود.....وصرحته بكرهي له...بس ما قابلني الا بكل خير...مأمن لي شقه ورصيد بالبنك... واللي ابيه حاضر له بكل وقت.........
نواف:يعني ما كان منه الغلط........
نهى:لا مني انا....انا اللي زعلته وهو اللي حاول انه ينهي هالزعل...بس عنادي وتسرعي....
نواف:بس هو قال انه غلط بحقك وانه ما يستحقك...وسجل الشقه باسمك وعطاني الشيك... انتي متأكده من اللي تقولينه.......
نهى:ايه متأكده....هو حاول يبين انه هو اللي غلط بحقي...بالعكس انا اللي غلطت بحقه كثير..... بس وش اسوي؟؟؟؟
نواف:اللي ربي كاتبه بيصير...ارضي بقضاء الله وقدره.......
نهى:لا حول ولا قوة الا بالله........
نهى حست انها مجرمه بحق انسان....وموب أي انسان....هذا الغالي...محمد الكريم... العطوف.... صاحب قلب رقيق....ما تذكر مره أذاها....قالها كلام يعور القلب....
وبالمقابل تذكر كلام كثير قالت له يجرح القلب تجريح موب يعوره......
حرص على مصالحي....تحدى اهله وتزوجني...ترك بنت خاله المحيّره....
وانا...انا وشو عند هالانسان.............
ورغم اللي صار مني....يجي ويوضح لاهلي انه هو الغلطان....وانه هو ما يستحقني.....
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا محمد....شلون ارضيك....شلون ارجع لك.....ابيك باللي فيك.... ابي عطفك ابي حنانك....ابيك انت...انت وبس...............
ارتمت على سريرها ونامت ودموعها تبلل مخدتها.....عرفت انها انسانه ولا شئ عند محمد....
تحس انها نذله...انها شئ غير مرغوب فيه.....شلون اقدر اعيش وانا ظالمه انسان.....
>>محمد عاف نهى....واللي ما يبيني ما ابيه لو اني اموت فيه........
*******************************
غاده:اشتقت لك يالدوبه........
عهود:يوووووووووه ما تصدقيين شكثر انا محتاجه لك.......
غاده:لا اصدق ترى انفخ عليك........
عهود:ههههههه....اعرفك بنت عمتي وما تنفخيين...بس تعودت عليك..يعني بصراحه اتكلم بعاك بحرية...مره ارتاح لك.....
غاده:يا عمري...وانا بعد......
عهود:وش رايك نطلع السطوح؟؟........
غاده:ليش؟؟؟؟
عهود:ابعد عن الصجه والحوسه....وما في أي احد........
غاده:وناسه...اجل يالله.........
طلعوا غاده وعهود السطوح.....يسولفون مع بعض ويتكلمون عن كل شئ.....
عهود وغاده بعمر واحد...وهالشئ اللي قربهم اكثر واكثر لبعض......
خلود ملتهيه بالنت....وجوري بغرفتها تكلم خالد..........
عهود:تعالي نجلس بالركن هنا ابعد........
غاده:تقل مجرميين.........
عهود:ههههههههههههههههههههههه
غاده:اجل دام السالفه ما فيها احد تراني باكب الغداء.....
عهود:وانا باكب العشا........
عهود+غاده:هههههههههههههههههههههههههه
غاده:اوكي.....كبي عشاك.........
عهود:الغداء اول ينكب.........
غاده:هههههههه....اوكي..........
اول شئ احمدي ربك ان جوري هي مرة اخوك....والا لو وحده ثانيه كان رحتوا فيها....
عهود:ليش؟؟؟؟؟
غاده:يا خيه لازم الواحد اذا جا يخطي يشوف الاخلااااااااااااق....والله الناس ما تفهم.... حتى لو كانت قريبتك...لازم الاخلاااااااااااااق....يعني الشكل ما نهمله بس الاخلاق فوق كل شئ.....
عهود:طيب الى الان ما فهمت........
غاده:الله لا يبلانا...مرة اخوي...المشكله انها بنت عمي...وعلى قولة ابوي الله يرحمه القريب اولى من الغريب....وامي شايفه جمالها بس ما شافت اخلاقها...وبدر المسيكين عل شورهم... قلت لهم لاتوافقون...ترى اخلاقها مهيب زينه بس ما عندك احد...شايفيني صغيره وما افهم بهالامور....
عهود:ايه وش صار؟؟؟
غاده:البنت من دخلت بيتنا....والمشاكل يميين وشمال....يا عمري عبدالرحمن اول كان ساكن معنا هو وزوجته وعقب ما تحملوا سواتها وراحوا من عندنا....اقول لامي عن اللي تسويه تقولي انتي ما تتحملين...والا تقول يا بنت تحمليها....ومن هالكلام......
عهود:يا الله...طيب وبدر موب ملاحظ....
غاده:يا قلبي بدر متأذي منها بس موب راضي يشكي لاحد.....
عهود:والله اللحين اللي يتكلم هو اللي ماله أي حق...ومساكيين اللي معاهم حق دوم ساكتيين...
غاده:والله شئ يقهر...حرمه تغير حياتنا......
عهود:طيب ليش؟؟؟يعني وش تسوي؟؟؟
غاده:تقهرررر...ترفع لي ضغطي...هي ما عليها مملوحه بس موب قمر مثل ما الناس تتكلم... يعني فيه احلى منها..بس تعرفين اذا الوحده بيضاء خلوها قمر حتى لو ملامحها ميب حلوه....
عهود:على قولك..انا من يوم اسمع يقولون قمر وتهبل وخصوصا الحريم الكبار اعرف انها بيضاء وما بها ملح ابد.....
غاده:كله كوم...وهي كوم ثاني...شايفه نفسها انها ملاك...شايفه روحها ورافعه خشمها فوووووق... وما تشتغل ولا شئ وبس تتأمر.....
عهود:ما تستحي على وجهها.......
غاده:الحيا متبري منها...تقهر...لا وبعد ازيدك من الشعر بيت..تصدقين اني انا البس احسن منها...
عهود:لا عاااااااد...
غاده:قسم بالله..سبحان الله شوفة نفسها عمتها عن نفسها وصارت ما تهتم بنفسها لانها تظن ان بياضها كفايه الحاله جمال.....
عهود:يا عمري يا بدر......
غاده:اقوووووووول.......
عهود:ههههههههههههه...وجع حزنت عليه حرام.....
غاده:من حقك يا قلبي...بس اشوى النفس عافتها........
عهود:شلون يعني؟؟؟
غاده:يعني خلاص يوم شاف حتى احنا كارهينها...كرهها زياده وقرر يطلقها بس امي رفضت....
عهود:ليش؟؟؟امك بعد متضايقه منها صح!!!!
غاده:امي طيبه بزياده..وما تبي الحاله توصل لطلاق رغم انها اكثر وحده متأذيه منها......
عهود:مصخره...ودك من يكفخها....
غاده:يكفخها وبس....انا ما اسكت عن حقي ولساني هذا طوله(وتأشر على طول يدها) بس المشكله امي لا صارو الحالهم...انواع الاذيه...احيانا ادخل على صوتها وقلة حياها واحيانا اشوف امي مرررره متضايقه وتقولي وش بها.....
عهود:والله قلة حيا.....يعني عشان جمالها خلاص اخلاقها تشين...
غاده:هذهي المشكله اللحين مايناظرون الا بشكلها الخارجي..يعني اخلاقها الشينه كلن يعرفه بس عمتهم ببيضاها اللي ابهر الناس....قسم بالله اني بغيت افترق انا وبدر بسببها........
عهود:ليش؟؟؟؟؟
غاده:كنت اقوله لا تاخذها والله ما تصلح لك...ومن هالكلام بس موب راضي يصدقني... يظن اني اغار او شئ من كذا....وووصلت اني واياه اتهاوشنا وقعدنا فتره ما نكلم بعض....بس يوم شفته مصر قلت يمكن هم ادرى اكثر مني ويمكن بعد الزواج تتغير....بس ما صار شئ والله اني اشوف بعينه القلق والهم اللي عايشه.... وقالي مره: والله انك صادقه...انا ندمت بس ما اقدر اطلقها بسرعه...اذا موب على شانها عشان عمي وسمعة اهلها.. وهي ولا على بالها ولا تفكر فيه كثر ما يفكر فيها........
عهود:قلعتها خليها تاخذ جزاتها........
غاده:اصصصص
عهود بصوت راخي:وش فيه؟؟؟
غاده:اصصصصصصصصص
عهود:طيب وش فيه.......
غاده:صوت جاي على السطوح بس شكله موب جهتنا........
عهود:أي والله...طيب ميييييييين؟؟؟؟؟؟؟؟
غاده:مدري بس شكله رجل.......
عهود:لا عاد اكيد وحده من البنات خلينانروح ونفجعها........
غاده:لا يا بنت خلينا نتأكد يمكن نسمع شئ...............
وجلسوا غاده وعهود يتسمعون بس ما سمعوا أي شئ...والحركه ما زالت مستمره...واضح ان احد يتمشى بالجهه الثانيه من السطوح بس ما يسمعون أي كلمه...يعني الحاله..........
واتفقوا غاده وعهود على شئ.........ونفذوا الفكره بكل حذافيرها......
بس!!!!!!!!!!!!!

توتي الصغيره
04-20-2007, 04:36 AM
وينك
خلصت القصة لاني مابعد كملتها
مرة حلوووووة

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:21 AM
ღ .. توتي .. ღ

انتي الاحلى يالغلا كله..

باقي القصه وراح اكمله اللحين ..

احاول قدر مااقدر انزل..

وياهلا فيك نورتي الصفحه يالغاليه..

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:23 AM
الجزء السابع عشر))))

غاده وعهود ما زالوا خايفيين...لانها اتوقفت الحركه ولا عاد يسمعون شئ....
غاده بصوت واطي"تسمعين شئ"
عهود"لا"
عهود وغادة كانوا متفقيين انهم يفجعون اللي بالسطح بشكل خرافي....
يمسكون اغراض ويرمونها وبعدين يصرخون بصوت قوي ومع بعض.........
بس يوم سكت الصوت....تراجعوا عن قرارهم....واشغلهم اللي بالسطح...........
عهود:اشم ريحة بخور"
غادة"هذا بخور"
عهود"شكله بخور...يووووو لايكون فيه ضيوف وما لحقنا ما شفناهم"
غاده"عاد لو كان كذا باموت قهر."
عهود"بس الريحه قويه...شكلهم ضيوف شخصية"
غادة"اقول خلنا نرجع نسولف...خلاص دام بخروا فاتنا كل شئ"
عهود"ههههههههههههههههههههههههههههههههههه"
غادة"عسى ما شر "
عهود"والله اننا مسطلات"
غادة"وش فيه؟؟؟"
عهود"ريحة دخان مدري شيشة...قسم بالله ما عندنا سالفه"
غاده"هههههههههههه والله انك صادقه...من جد مسطلات"
عهود"بس تعالي من وين هالريحه"
غادة"وش دراني...بس يمكن من الجيران"
>>دلوعتي كل الحلا فيها....(جوال يرن)........
غادة وعهود سكتوا وانصدموا وكل وحده تلتفت يمين وشمال يمكن جوالتهم وهم موب عارفيين...مع انهم متأكدين ان جوالاتهم تركوها تحت.........ولا هم حاطيين نغمه اغاني اصلا.... بس من الربكة حسبوها جولاتهم....
واللي يفاجأهم اكثر......
"هلاااااااااا وغلااااااااااااااااااااا حبيبي"
"هههههههههههههههههههههههههه"
...................................
"لا يا قلبي وانا اقدر"
.................................................. ..
"والله واحشني موووووووت"
..................................................
"لا انا غييييييييييييييييييير"
.................................................. .....
"هههههههههههههههههههههههههههههههههه"
...............................................
"يعني...اممممممم انا اقول تفاح"
...............................................
"ههههههههههههههههههههههههههههههه"
..................................................
"ابد انا فيصل واسويها"
.................................................. ......

عهود وغادة حسوا انهم ميتين.....ميتيين....ودهم لو يصير أي شئ اهم شئ يطلعوا من هالموقف المحرج.......
حاولت غادة تناظر بس الخوف معميها ومب قادرة تشوف هو وينه....اقل شئ يقدرون ينزلون والا لا..........

"وين حبيبي؟؟؟"
..............................

"عاد الا خالد ما ارضى عليه"
...................................
"هههههههههههههههههههه...ثواني يا قلبي معي خط ثاني"
.................................
"هههههههههه اوكي ثواني بس"
>>"هلا بالمزعج وش تبي؟؟؟"
................................
"والله... خلاص انا نازل"
..................................
"قلت بانزل لا تبلشني"
.....................................
"ثواني واكون عندكم"
.................................
>>"هلا حبيبي...سوري بس لازم اقفل الخط اللحين"
..................................
"اوعدك"
........................................
"باي"

عهود"وااااااااو قلبي الحمدلله انه نزل"
غاده بخوف"متاكده نزل"
عهود"ايه سمعت صوته وهو نازل"
غاده"شوي واموت من الخوف...منب مصدقه"
عهود"خل الطفاقه تنفعنا المفروض معنا جلال او حتى مسفع"
غاده"من جد مطافيق..هههههههه على طاري المسفع ترى انا اقول طرحه"
عهود"هههههههه ليش؟؟وش الفرق؟؟؟"
غاده:مدري اشوف البنات كلهم يقولون كذا...قلت مع الخيل يا شقرا"
عهود"والله انا ما اغير كلامي وين ما رحت ولا تقولي انهم ما يفهمونها"
غاده"لا موب مسالة ما يفهمون بس عن قولة اني اتكشخ"
عهود"هههههههههههه الله يرجك منتب صاحيه"
غاده"اقول خلينا ننزل اللحين اخاف احد يجي بعد والا العيال المهبل تجي ببالهم انهم يطلعون السطح واحنا نروح فيها"
عهود"يووووو أي والله بسرعه خلينا ننزل"
>>وهم نازليين مع الدرج........
غادة"الحمدلله انه ما درى انا فيه...اخاف يهبل فينا"
عهود"تتوقعين يقدر"
غادة"مهبول...يجي منه أي شئ"
عهود"طيييييييييب......لا تقوليين اللي صار معنا لاحد"
غاده"وش صار؟؟؟؟؟"
عهود"لا يا شيخه تسوين روحك ما تدرين"
غادة"لا يا حصة ما اسوي روحي ما ادري...وش فيه؟؟؟"
عهود"من هي حصه؟؟"
غاده"انتي تقولين شيخه وانا اقول حصه"
عهود"انا ما راح يطلع لي قرون الا انتي"
غاده"ما طلعت الى الان"
عهود"غاااااده...شوفي بجد اكلمك لا احد يدري وماله داعي احد يدري"
غاده"انا طلعنا السطوح وكان فيصل فيه وما معنا جلال"
عهود"غاده بلا رجه...اقصد المكالمه"
غاده"نعممممممممممم.... وش فيها شكلي من الربكه ما سمعت شئ"
عهود"اقول يـبــيـــلك ساعه عشان تفهمين تعالي نقعد بغرفتنا"
غاده"ولو انها تهزيئة بس بامشيها لك لاني طيبة"
عهود"امشي بس"
<<راحو غرفتهم ومن حسن الحظ خلود ما كانت فيه...وجوري حفظوا مكانها بالغرفه على طول او بالمجلس يطلبها خالد.......
غاده"يالله وش اللي ما اقوله"
عهود"مع اني الى الان احسك تستخفين بس باقول"
غاده"انجزي عليّ وراي اشغال"
مسكتها عهود وخلتها تقعد"المكالمه اللي كلمها بالسطح"
غاده"ليش يعني؟؟؟"
عهود"بالصريح لاتقولين لاحد انه يكلم بنات"
غاده"لا عاد ...فيصل يكلم بنات"
عهود"لا يكلم عيال"
غاده"شلون عرفتي"
عهود"من طريقة الكلام والتميع والضحك وحبيبي"
غاده"قلتيها حبيبي انا شكيت بس كلامه كله مذكر"
عهود"اشوى انك شكيتي وانا داريه انك بتهبلين بي "
غاده"ههههههه اعرف ارفع ضغط"
عهود"تعرفين والا ما تعرفين...اهم شئ اللي صار لا احد يدري عنه"
غاده"بس قال حبيبي"
عهود"يا حلوه حبيبي للمؤنث والمذكر تنقال"
غاده"والله!!!"
عهود"ما تسمعين البنات انتي الحين...آخذينها من المصريين"
غاده"وع ميب حلوه...احلى شئ حبيبتي"
عهود"تحليل هالكلمه بعدين اهم شئ لا تخرج من بيننا"
غاده"ولو اني احس اني ظالمته بس ما راح اعلم"
عهود وتذكرت السالفه اللي قومها على جوري وقلب الدنيا فوق تحت عليها بس مجرد شك...
وتذكرت شلون جوري متأزمه وهي تحكي عنه وعن تعاملاته معها بذيك الفتره... انقهرت مررررررررررره وودها تفضحه عند جوري عشان يعرف ان الغلط على البنات وعلى العيال.....
عهود"لا ظلم ولا شئ هم العيال كذا يسوون اللي يبون وعليهم حلال وعلينا حرام"
غاده"حبيبتي هذا المجتمع السعودي والخليجي كذا مو بس عيالنا"
عهود"والله شئ قهر الغلطه عندنا يكبرونها ويسوون لها الف سالفه وغير التعامل مع البنت بعد ما تغلط...والولد ولا شئ يعتبرونها سالفه وانتهت وبعدين يقولون شوفوا صار رجال...والحرمه هي اللي تروح فيها لا صارت سنعه ولا شئ يعيرونها بالماضي"
غاده"شوفي انا معك...بس مستحيل تقدرين تغيرين هالمجتمع كله...بس البنت لها سمعه ليش ما تحافظ على اغلى شئ بالنسبة لاهلها...يعني بعض الناس ما يطلعون اهاليهم ولا بناتهم لانهم يخافون على سمعتهم لا تنضر...احنا الحمدلله خرجونا وخلونا ندرس واعطونا كافية الحرية...جزائهم اننا نشوه سمعتهم....وبعدين البنت عندها حيا وين راح؟؟؟.....اما الولد لا حيا ولا مستحى ولا شئ.....
واعوذ بالله اللحين العيال يتصيدون اخطاء البنات...ذاك اليوم دخل بدر وهو متأزم بالحيل... وقالي ان العيال صارت سواليفهم بنت فلان وبنت علان...ومقاطع وصور...ويدورون على أي وحده زله.... وحتى انه يقول تكلموا عن عائلة ناس مع انها معروفة بالالتزام...بس واحد نقز يقول لا يغركم المظاهر... بالله موب قهر...يقول العائلة ما فيهم أي شئ وبناتهم ملتزمات ومحافظات على حجابهم ومع كذا ما سلموا من السنة الناس...واللحين صاروا يدورون الزلة والغلط على العائلة اللي سمعتها احسن سمعه....يا عمري بدر صار ينصحني ويقولي الا السمعه...حطي ببالك هالشئ.....
عهود"يمممممممممممه خوفتيني.... ما يخافون ربهم ناس ماشية على نياتها ومحافظيين على دينهم صاروا هم الغريبيين وهم اللي ينحط عليهم التهم...اعوذ بالله...الله يكفينا شرهم"
غاده"اميييييييييييييين"
عهود"والله الدنيا تخوووف"
غاده"حبيبتي اقري اذكارك وحصني نفسك واطلبي من ربك الستر..هو القادر على كل شئ"
عهود"أي والله...دائما يغيب عن بالنا الإلتجاء لله"
غاده"الله يغفر لنا ذنوبنا"
عهود"آمــــــــيـــــــــــــن"
غاده"اللحين فاضيين ماذا نعمل يا فتاة"
عهود"إنني مشتهيه حلا...هيا نذهب للطبخ ونزينه"
غاده"نعم نعم ولكن لا اعرف ازين حلا...ولكن سأساعدك"
عهود"اوكي اوكي"
غاده"ونعمل حركه نأتي بالقهوه و الحلا ونعطيه للمعاريس"
عهود"وناسه يالله نجعلهم يفرحون"
غاده"ههههههههههههههه العن ابو اللغه العربية..لا يسمعنا سيبويه "
عهود"هههههههههههههههههههههههه"
***********************************
خالد"وحشتيني يا حلوه"
جوري"ههههههههههه وانت اكثر"
خالد"بس..."
جوري"هههههههههههههه"
خالد"تسلم لي هالضحكه"
جوري بدلع"الله يسلمك"
خالد"وينك امس اتحرى اتصالك"
جوري"اممممممم بصراحه ما قدرت اكلمك...امي وخالتي شرهانين علي وما رضيوا لي اقوم من عندهم...والبنات ما تركوني بحالي"
خالد"البنات اقدر عليهم واوريهم اما امهاتنا ما نقدر...طيب هالمره بامشيها بعدين لا...لازم يراعونا ويعرفون احنا مين...وبعدين صايره توحشيني مرررررره"
جوري"ههههههههههههه"
خالد"الى الان مستحيه مني....."
جوري بحيا وسكتت شوي ثم قالت"ايه"
خالد"لا عاد..اجل انا فيني عيب وموب عارفه والا ليش الى الان منتي متجرئة عليّ"
جوري دائما تتورط باحراجات خالد"لا وشو عيب...بس تعرف يعني....امممممممم انا مره خجوله"
خالد"ايه بس انا غير...انا خالد...خالد خطيبك وحبيبك وزوجك..وووو امممممم وشو بعد"
جوري بحيا"ههههههههه"
خالد يقلد ضحكتها"هههههههههه"
جوري"........................"
خالد"لا نرجع للصامت...ترى اكره هالوضع"
جوري منحرجه مررررررره"................."
خالد"طيب حبيبتي وش رايك نروح السوق ونختار مع بعض غرفة النوم"
جوري خدودها صارت حممممممممره وسكتت كالعاده وبعدين تكلمت"ما ادري...بس ليش ما نأجلها شوي"
خالد"لمتى؟؟؟..اثاث البيت كله انتهى...وزواجنا ان شاء الله قريب"
جوري"وشو قريب!!!متى؟؟؟"
خالد"وش فيك انخرشتي...لا ما اتحدد بس قريب بنحدده...وتعالي هنا وش فيتس منخرشه ما تبيني"
جوري"لا عاد ما قلت ما ابيك...بس ظنيت انكم حددتوا وما علمتوني"
خالد"افا يا بنت العم..تدرين انا وانتي اللي بنحدد الموعد وبعدين نقولهم...موب احنا اصحاب الشور"
جوري بحيا"تسلم لي يا ولد العم"
خالد"آآآآآه يا قلبي وش بينومني اليوم"
جوري"هههههههههههههههههههه"
خالد يقلد ضحكتها"ههههه...ابي اعرف وش هالضحكه... لي ذي بس والا ساحره العالم كله بهالضحكه"
جوري"لا هذي خاصة لك هههههه"
خالد"من قدي انا...اليوم انا ما ابي اكلم احد....اكشخ واحد..."
جوري"حتى انا ما تكلمني"
خالد"آه منك يا جوري...تدورين علي الغلط...طيب خليني بس اقابلك ترى باعضك"
جوري شهقت"هــــــا!!!"
خالد"بس بس...لا تشهقين وتروحين عليّ عاد انا وش اسوي بدون جوري.... لا عض ولا شئ نمززززززح"
جوري"ههههههههههه"
خالد"طيب يا قلبي...ما قلتي لي وش اللي عاجبك فيني بصراااااااحه"
جوري سكتت وصارت تفكر..دايم تتهرب من السؤال...يمكن كانت حاطه هالأسئلة ببالها اذا سألها سلطان..وتفكر دايم بالاجابة...صنعت حياة كاملة مع سلطان وفكرت بكل سؤال يواجهها وفكرت بالاجابة...بس اللحين الوضع اختلف...والمفروض تبعد عن بالها فكرة سلطان... واقتنعت بالنصيب.. ومهما حط الواحد بباله اشياء اللي مقدر ومكتوب هو اللي بيصير....
خالد كان بالنسبة لها اكثر من غريب...ما جا ببالها ولا مره...فكرت بمنصور بسلطان اما خالد ابد ما عمرها فكرت فيه....واللحين صار هو خطيبها وزوجها...ولازم تتعود عليه....بالبداية كانت خايفه منه بحكم فرق السن.....بس اللحين بدت تتعود عليه ودخل قلبها ومع كل مكالمه او لقاء يزيد حبها له.. وبالمقابل خالد بدى يتعلق بجوري...وسلبت عقله وسحرته بكلامها الرقيق وبنعومتها....
خالد"يالله...مافي ولا شئ عاجبك فيني...يالله ولا شئ...انا اليوم من جد ما راح انام"
جوري بخوف"لا خاااالد...لا تظن كذا..."
خالد"بعد انا زعلان"
جوري"طيب انت ما خليتني افكر كثير واقولك كل شئ"
خالد"لا انا زعلان من شئ ثاني"
جوري"ياربي وش سويت ما قلت شئ"
خالد"الا قلتي"
جوري"طيب قولي وش سويت"
خالد"ليش ما قلتي حبيبي...ليش تقولين خالد...اللحين وشلون افرق بينك وبين الناس...هم يقولون خالد اما انتي لا"
جوري سكتت"اوكي انا غلطانه...وآسفه"
خالد"ازم تعرفين انك انتي غيييييير..غير ك هالناس وانا بعد ابي اكون بنظرك غير ك هالناس... ابي انسى اسم خالد معاك"
جوري"اوكي....................................يا حبيبي"
خالد"وااااااااااااااو...لا ايوم منب نااااااااااايم"
جوري"............................."
خاد"جوري حبيبتي لا تكونين زعلتي"
جوري"ايه انا زعلانه"
خالد"ليش؟؟؟عشاني قلت لك كذا...طيب ولا يهمك يا قلبي انا اعرف انك خجوله واخليها من نفسك تطلع...ها يا جوري يا عسل"
جوري"بعد انا زعلانه"
خالد"فهميني طيب من ايش"
جوري بضحكه"ليش تقولي جوري..اللحين شلون افرق بينك وبين الناس"
خالد بضحكه عااااااليه"هههههههههههههههههههههههههههه...آه منك...والله انك منتب هينه.... ههههههههههههههه....محد عرف لي غيرك...طيب يا بنت العم بس اقابلك هالمره باعضك"
جوري"هههههههههههههه"
خالد"شوفي بصراااااااحه وحشتيني مرررررررره ولازم اشوفك..وفرصه دام ابوي وعمي موب موجوديين تعالي المجلس"
جوري"لا انحرج مررررره يشوفوني امي وامك وانا نازله....فشله"
خالد"لا فشله ولا شئ...ما فيها شئ....حبيب وحبيبته اشتاقوا لبعض ويبون يشوفون بعض"
جوري"........................."
خالد"خلاص جوري وخالد"
جوري"هههههههههههههه....امممممممممممم مدري بس والله استحي"
خالد"اجل انا عندي فكره...انتي مره قلتي لي ان تصميم غرفتك عاجبك وش رايك اطلع عندك واشوفه ونتفق على تصميم لغرفة النوم"
جوري انحرررررررجت مرررررررره"طيب بس يبيلها وقت"
خالد"شلون وقت"
جوري"تعرف غرفة بنت لازم الحوسه..ومن هالكلام"
خالد"طيب ماهي مشكله اطلع معك ونتربها مع بعض"
جوري"لاااااااا فشله...خلاص بس عشر دقايق وادق عليك واشوف لك طريق"
خالد"ليش تشوفين لي طريق...عادي خليني ادخل"
جوري"والله...لا ما ابيك تشوف احد"
خالد"هي بس غاده بنت عمتي"
جوري"لاتقول اسمها...بنت عمتك انت قلتها"
خالد"تغارين عليّ"
جوري"اذا ما اغار عليك اجل اغار على من؟؟؟"
خالد"لاااااااااااااا يا قلبي اليوم ما راح اناااام"
جوري"سلامتك حبيبي"
خالد"بعد فيها حبيبي...آآآآآآآآآآآآه متى نتزوج؟؟؟"
جوري"..........................."
خالد"خلاص كلام قلة ادب ما نقوله صح"
جوري"صح"
خالد"ههههههههههه...طيب بسرعه لا تتاخرين والا ترى بادخل عليك فجاة ولا تخافين باخلي احد من خواتي يسوي لي درب"
جوري"لا ان شاء الله كلها عشر دقايق وبادق عليك"
خالد"وانا انتظر يا قلبي"
جوري"طيب فمان الله حبيبي"
خالد"فمان الكريم يا حبيبتي وقلبي وعمري"
جوري"ههههههههههههههههههههه"
خالد"آآآه منك...يالله بسرعه خلصي"
جوري"اوكي..مع السلامه"
خالد"طيب يا عسل لاتتاخرين علي"
جوري"اوكي"
**********************************




((مراحبايا أحلا التعبيرات السامية
يا أعذب كلام كم أنتي رائعة عندماوجدتكى واقفة فعجزت عن التعبير عفوا عن الترحيب
بتلك بتلك الزائرة أهلا وسهلا حبيبتي يا مرحبا بك يا راقية
يا من أذوب في هواها هل أنت ساحرة .... !!
دعيني أغوص في روحك الدافئة
واسمع حنين العشق واذواق العشاق التائهة و أواجه أمواج البحور الهائجة
اني أريد اللقاء أني أريد فرصة آتيه حبيبتى
أنا الآن شمعه ذائبة تذوب احتراقا كي تنير لياليك الحالكة
أنتى في كياني حقيقة دائمة أنتى أنتى لا لا لا حرام اشبهك
فأنتى لؤلؤة وفي طياتها تكمن كل الكلمات المعبرة
كل كلمات العشق والخوف من الدنيا الآتية حبيبتى فرقتنا ليالينا الحالكة
فلاقينى عند ابواب القمر فهناك أنا انتظر قدومك يالغالية))

باست الرساله خلود وصارت تنااااااظر فيها...شكر هالسلمان ذابحها..تمووووووووت فيه.... وتعودت على رسايله اللي ما تنقطع وكل مره بهدية....
خلود حاولت انها تعرف سبب الضيق اللي فيها...يجيها ضيق وسط فرحتها اذا شافت شئ من سلمان... بس الحب عماها وصارت ما تناظر للموضوع الا انه بينتهي بالخطبه وخلاص.... وفسرت كل شئ طبيعي....وان هالضيق خوف من شئ ماله معنى........
رجعت باست الرساله ودخلتها داخل ظرف كبير...داااااااايم ما يفارقها...وتحط فيه كل الرسايل....
اخذت العطر وبخت منه وراحت تشوف البنات وينهم........
نزلت من الدرج....
وقابلت فيصل......
لاول مره تقابله وجه بوجه... دايم من بعيد ولاتهتم انها بتشوفه....ولاعمره خطر ببالها.....
هالمره ما في أي مجال انها ترجع ورى....او انها تقدم قدام....هو بوجهها......ولاتحرك....
وهي سكتت...وسكت معها كل شئ بجسمها....ولا اتحركت...... وصارت تناظره....
تحاول تبعد نظرها..عنه...ابد عينها بعينه....وواقفين قدام بعض......
تحاول تستوعب اللي يصير...وش تسوي اذا كنت بهالوضع.....
ابد ما جا ببالها ولاشئ.....ولا حتى جلال او طرحه تحطها على وجهها........
فيصل انهبل من القمر اللي قدامه.....فعلا قمر...ولا ببيته......
من وين طلعت...ومن تطلع.......وش جابها هنا......
هذا حلم والا علم......وشلون ببيتنا يعني وحده مننا....من هي؟؟؟؟؟
شلون ما اعرفها...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل ما يعرف خلود من يومها ما تطلع بيت عمهم كثير....واذا جت تقعد بمكانها ولاتتحرك......
بعكس عهود اللي مع جوري وين ما راحوا.......
وخلود عقب ما كبرت تغيرت مرررررررررررررره واحلووووووووت عن قبل.....
وهذا اللي مخلي فيصل ينهبل ولا يعرف وش يسوي.....

جوري:فيصصصصصصصصصل وراك؟؟؟؟؟؟
فيصل كأن احد معطيه كف بوجهه...توه ينتبه.....ناظر بجوري وانتبه على روحه....بس ما طاوعه قلبه يمشي بدون ما يقز هالمزيونه....... ويناظر بها ويمشي......
جوري:بسرععععععععه روووووووووووووح......
رجع فيصل بسرعه وخرج برى البيت............
خلود ما زالت بمكانها..........
جوري:سلامات ان شاء الله ما في اصابات....اعرف فيصل يجي عليه أي شئ........
خلود ما زالت مصدومه وتوها تستوعب السالفه............
خلود:فششششششششششششششششششششششششششيله.......ياربي وش سويت......
قسم بالله منب صاحيه....وش يقول عني ما تستحي هالبنت............
ياربييييييييييييييييي
جوري حست ان خلود راح تبكي...فجت عندها بسرعه....ومسكتها ولفت وجهها عليه....
جوري:بذمتك ماهو حلو.......
جوري بذكائها قلبت الموضوع بسررررررررعه وخلود على طووووووول استجابت لانقلاب الموضوع.....
خلود:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
والله من الربكه ما شفت شئ...احس الدنيا تدووووور....ما ادري شئ غريب.......
جوري بضحكه خبث:نقول حب من اول نظره........
خلود:جوووووووووووري ما خبرتك نذله.....
جوري:لا اللحين الوضع غير انا مخطوبة....تعرفين الواحد يتغير مع الاوضاع الجديدة....
خلود:طيب يا نذلة...بس ارتاحي لاحب من اول نظرة ولا يحزنون...بس هو عيونه طوووووويلة...
جوري:مو بس هو كل العيال ....اطول شئ فيهم عيونهم........
خلود:وش قصدك؟؟؟ترى اعلم خالد.......
جوري:لا عااااااااااد الا خالد...خالد مو مثل العياااااااااااال.......
خلود:يا عييييييييييني على اللي يحبوووووووون.........
جوري:تراني استحي...وفي روايه خجولة.......
خلود:ههههههههههههههه قسم بالله انك مصرقعه...ترى اعلم خالد......
جوري:ابشرك تراه يعرف...وهو مصرقع اكثر مني.......
خلود:هييييييين عند خالد.........
خالد:من جاب طاري الذيب........
خلود وهي تضحك:النعجه..........
تقرص جوري خلود:طيب يالدوبه....انا نعجه............(وتناظر بخالد)
خالد:لا يا قلبي وشو نعجه....انتي قمر...قمممممممممممر.........
جوري وهي تناظره بنظرات غريبه:طيب شلون دخلت؟؟؟؟؟؟
خالد:ههههههههههههههه يمه منك تخوفين.....عهود قالت انها هي وهذيك البنت بالحوش وخلتني ادخل......
جوري:اشوى....بس قهر توني باجيك واناديك...كله من هالدوبه.....
خلود:لا حول ولاقوة الا بالله.....خلاص هذاني رايحه عند البنات......
جوري وتضحك وهمست لخلود:لا تنسي الطرحه......
خلود ناظرت بجوري وودها تذبحها وخايفه من خالد لو يدري عن الموقف اللي صار لها........
خالد:افااااااااا وش عندكم؟؟؟؟
جوري:سوالف حريم.....
خالد:طيب يا جوري حسابك عندي..............
خلود:انا اروح وانتو تخانقو بكيفكم............
وراحت عنهم خلود....................وهي بقلبها متى يجي هاليوم معك يا سلمان...
نزلت راسها جوري....اذا صاروا الحالهم يجيها خوف وحيا....مررررررررررررررررره.....
خالد:شوفي انا ان ذبحتك لاتلوميني......
جوري:ليش؟؟؟؟
خالد:قبل شوي وش زينك وبس نصير الحالنا ينقلب حالك وشو جني قدامك.........
جوري بدلع:وشو جني؟؟؟اسم الله عليك منهم.........
خالد:ياروحي انتي....
جوري حست ان يدها ترتجف....ومسكها خالد من يدها:هاليد اعتبريها ملكك وبتشوفينها كثير ملازقة ليدك.....
جوري نزلت راسها وسكتت"....................................."
مسكها خالد وصار يرقى الدرج............ويناظرها طول الوقت.......
وصل فوق ولا يعرف أي غرفة هي غرفة جوري.....وهو من زمان عن بيت عمه وتغير عليه كثير...
خالد:امممممممممممممم انا اتنقى غرفة(ويبتسم)......
جوري:لا هذي غرفتي(وتاشر على غرفتها اللي قدامه)........
ويدخلون الغرفه خالد وجوري...وخالد ما ترك يد جوري.....وجوري مرررررررررره منحرجه.....
سكر الباب خالد وقفل الغرفه...........
جوري صارت ترتجف صدق.....ووجهها انقلب...بوجهها يبين كل شئ..........
جوري منزله راسها......وما زالت قريبه من الباب ما اتحركت....دخل خالد الغرفه وهو ماسك ايدها....بس ما تتحرك....التفت عليها.....ورفع راسها........
خالد:جوري...حبيبتي.........
جوري:................................
خالد حس ان جوري فعلا خاااااااايفه............
خالد مسك ايدينها وضمها لبعضهم.....ورفعها له وباسها........
خالد:انا خالد يا جوري....موب واحد ثاني......(قالها بنظرة حزن)....
خالد ما اعتبر نظرة الخوف اللي فيها الا انها ما تبيه...والا ليش تخاف...... وخالد نفسه عزيزة وما يحب يكون ثقيل على قلب أي احد..........
جوري حست بغلطتها....دايم تتوهم باشياء....والمفروض انها ما تخاف مرررررررره....
مو لهالدرجه الخوف.....وحست انها صارت تزودها بكل مره يقعدون الحالهم........
جوري:خالد موب شعور يخوف انك تقعد مع شخص كان ما يحل لك ولايعني لك أي شئ...وفجأة يكون اقرب الناس لك.... اقرب من أي احد....وتحبه اكثر من أي شخص....ويصير بينكم اشياء لايمكن تصير بينك وبين أي شخص ثاني.....
خالد واقف قدام جوري وهي منزله راسها....وعينه ما فارقت وجهها.....يراقبها بكل شئ.....
ويوم اتكلمت....حس انه بيمووووووووووووووووووووت عليها......
بينهبل عليها............وش قاعده تقول اقرب الناس لها........واحب واحد لها..........
كلمات جوري في الصميم.........ذبحت خالد وخلته يحبها اكثر من قبل وتاكد من حبها له وحس انها خايفه من انها تفقده....وان هالحب القوي يتلاشى.........
ولا شعوري بلحظه ضمها لصدره بكل حنااااااااااااااااااااااااااااااان..........وطوق أيدينه حواليها......
جوري رخت راسها على صدره........وحطت ايدينها ورى ظهره.........وحست وهي بحضنه بشئ غريب لايمكن يوصف....تقارب النبضات ويقرب منك شخص بقووووووووه....شعور غريب...
حست بامااااااااااااااااان وحناااااااااااااااااااان وحب كبيييييييييييييييييير.....عمره ما جاها هالشعور.... شعور قوي حلو...غريييييييييييب....ما تدري ليش حست انها انسانه ثااااااااانيه.... واللي قدامها شخص يعشقها بكل ما تحويه الكلمه من معنى.....وهي صارت تمووووووووووووووت فيه.... وتاكد لها الحب اليوم..................
خالد ما زال حاضنها....ولا يبي يتركها.....خالد اطول من جوري بكثير... وصايره جوري عنده مثل الطفله........طفله بس تجنننننننننننننننننن............
نزل ايدينه بحنان.....ومسح على وجهها.......وباسها على خدها.........
خالد"شعور عمري ما حسيته من قبل.......شعور حلووووووو.....حلو يا عمري........
انا ما عمري جاني هالشعور من قبل.........جوري صدق صدق احبك"
جوري منزله رااااااااسها....تحس انها بعالم ثاني....مافي الا هي وخالد.....ما في احد غيرهم...... دايما يتدخل سلطان بينهم....تتذكره بين فتره والثانيه...تحس بتأنيب ضمير...... بس اللحين ما في الا خالد.....قلبها صفى لخااااااااااااالد.................
اخذت نفس وهي منزله راسها.....حتى الغرفه تغيرت عليها.....الغرفه تغيرت....العالم تغير....
رفع راسها خالد....وقال"اتمنى انك ما تخيبين ظني وتقولي لي عن شعورك"
جوري حست انها دايم مقصره بحقه...يعبر لها عن كل شئ وهي بس ساكته والا مبتسمه.....
جوري"كلمة احبك قليلة بحقك.....انت بالنسبة لي شئ كبيييييييييييييييييير..... شئ ما اقدره بوصفه بكلمة...ولا بشعر ولا برساله.......لو اجيب القاموس كله واكتب كل كلمات الحب ما توفي بقدرك...........
بس ما اقدر اقول الا امووووووووووووووووووووووووووووت فيك....."
خالد حس ان اللي قدامه شئ خيااااااااااااااااااال....اخيرا تكلمت جوري.........اخيرا طمنت قلبه.....
بس وشو؟؟؟قالت شئ عمره ما راح ينساه وراح يحفظ له طوووووووووووول عمره........
رجع باسها مره ثانيه........وبدى يعبر لها عن اللي بقبله بحب اكثر....بطمأنينة اكبر.....
هالمره حتى الكلام صاير غريب وله طعم ثاني......
وقعدوا على طاولة صغيرة...وفيها كرسيين من خزف.......
عمرها ما اتخيلت جوري انها راح تقعد على هالكرس احلى قعده بحياتها.....
واروع شخص قدامها......تسولف له عن اللي تحب...واللي تكره...........
جوري فتحت قلبها لاول مره....وفتحته لخالد......صارت تسولف له عن اللي يضايقها..... وعن اللي تحبه.........
جوري مشهوووووووره بكتابتها الراااااااااائعه....وكل كلامها عن المشاعر يجنننننننننننننن....
وهذا اللي خلا خالد يموووووووووووووووووووت فيها....ومحظوظ خالد بهالجوري.......
وهي محظوظه بشخص يعشقها لدرجة الجنون.........
واهلهم عرفوا هالشئ من عيونهم......لغة العيون تفضح.................
********************************
غاده:والله انه حليل خالد....لو هو بدر كان جنننننا لين دخل البيت.....
عهود:خليها بس تسمعك جوري...تذبحك.....
غاده:يا حليلها صارت حرمه تغار ومن هالحركات........
عهود:يا حليلك الغيره ما تدل الا على الحب........
غاده:اححححححححلى يالحب....والله وصرنا نتكلم........
عهود ضربتها بالمجله اللي بيدها:وش قالو لك غاده على غفله......
جت عندهم خلود....
خلود:هاااااااااااااي بنوتات.....
غاده:اهلين...وينك؟؟؟؟؟
خلود:هنا...
غاده:تصدقين صرت اشك انتي ساكنه معنا هنا والا لا....
خلود:ليش حراااام عليك.....
غاده:صدق والله ما تنشافين.......
خلود:قمر ما اطلع الا مره بالشهر............
غاده:يا عييييييني عالقمر..........
عهود بغت تعطيها بوجهها....بس بطلت لو كانوا الحالهم كان جدعت عليها من الحكي لانهم يتطنزون على بعض بس الحالهم.........
خلود:فااااااااااااااااااااااااتكم........
غاده:طول عمري منحوسه....وش فاتني قولي.....ياربي يا حظي....
عهود:بس الي يسمعك يقول ما شافت شئ ابد....
غاده:تقول فاتكم اكيد شئ خطير.....انا من اقعد مع عهود النحس كله يجي.....
عهود:وججججججججع يالدوبه....من زينك انا يالله متحملتكي......
خلود:اغرب اثنين في العالم يا كثر هواشكم وما تستغنون عن بعض........
غاده:عاد لو سمحتي لا تتدخلين بخصوصياتنا.......
خلود:ههههههههههههه منتب صاحيه...السالفت تبونها....
عهود:ايه قووولي.....
خلود:توني من شفت!!!
غاده:مييييييييييييييييييييييين؟؟؟؟؟؟
خلود:انتي قولي.....
عهود:يعني طبيتي باحد والا شئ ثاني........
خلود:الاثنين...........
غاده:لاتقولين فيصل...........
خلود:ايه .....بس ههههههههههههههههههههههه
عهود:وش فيك؟؟؟؟
خلود:اول مره اشوفه وجها لوجه.......واااااااااااو شئ يفشل......
غاده:ايييييه اجل طاح سوقنا.....اللحين انا مكثره الطيحات فيه...كود انه يعقل ويخطبني وانتي خربتي كل شئ.......
خلود:وشو اللي خربت كل شئ....اسم الله علي منه....قسم بالله ما يستحي....عيونه طويلة....
غاده:هين ذي...كل رجالنا الله يسلمكي.....
عهود:هههههههههههههه أي والله كل رجالنا..........
خلود:السالفت موب ذي....
غاده:اجل!!!!
عهود:ههههههههههههههههههه لا تفضحينا يقولون مشفوحه عالزواج....
خلود:تخيلوا ما كان علي لا طرحه ولا جلال ولا شئ..... ويخرج من هنا فيصل ابو عيون.... ويدخل خالد....
عهود شهقت:لا تقولين شافك.....
غاده:يممممممممممممممممه اشوى انه فاتني.....
خلود:هههههههههههههههههه لا الحمد لله معاي جوري وتعرفون الافلام الرومانسيه........
غاده:شلون ما فهمت اخر جمله حكي بالتفصيل......
عهود:علينا ما فهمتي اخر جمله....انتي من دون لاتشوفين تقدرين تقولين وش ممكن سوو....
غاده:اسم الله علي...يمه يا عيونك............
خلود:قلبي شوي ويوقف.....اشوى انه ما انتبه....وااااااااااااااو بسرعه اخرج لكم واتركهم.....
غاده:لو من الصق بهم......
خلود:يمممممممممه اشوى اني طلعت سليمه....ما تعرفين خالد يكره تمشين بطولك....
غاده:اجل اشوى انه راح عليّ.....
عهود:لا حبيبتي....يا حظ جوري فيه......
غاده:خلاص خالد يهبل......
خلود:طيب ما قدمتوا للعرسان شئ مع جلستهم الرومانسيه.........
عهود:فيه قهوه وحلا بس قلنا اذا جو الحريم من الجيران نحطها مره وحده......

خلود:وش رايكم نقوم ونعطيهم عصير وفطاير ومنها نتطمن على الوضع......
غاده:هههههههههه منتب هينه.......
عهود:لا بس يشكون....وحده مننا تروح وتشوف الوضع وتحكينا.....
غاده تحمست للسالفة وقالت:خلاص انا اروح......
عهود+خلود بصوت عالي:ههههههههههههههههههههههههههههه
عهود:لا تتحمسين مرررررررررررررررررره
غاده انتبهت على روحها وشلون تروح وتعطي خالد:هههههههههههههههههههه لا اليوم اثبتت علي التهمة اني مجنونة.........
عهود:اخيرا اعترفتي انك مجنونه...يالله تبثت عقولنا..........
غاده:طيب يالدوبه ما صدقت تمسك عليّ زلة.......
خلود:خلاص انا اعفيكم منها واقوم...واقولكم الاخبار........
عهود:بس دققي زين.... تخبرينا نحب الافلام الرومانسية بس على الطبيعة
خلود:هههههههههههههههههههههههههه طيب....
البنات كانوا قاعدين ورى البيت....فيه جلسه خبااااااااااااااااال..... فيه كراسي خشب وطاوله على الثيّل(العشب الاخضر).. والجو كان رووووووووووووووعه......
عهود:والله عمي مهوب هين...يا عنده افكار....
غاده:لا اله ا لا الله تراكي بتعطينه عين اذكري ربك.......
عهود:ما شاء الله تبارك الله.....
غاده:ايه كذا...ترى خالي واخاف عليه........
عهود:ايه هين خالك....اقوووووووووول ترى فيصل ما درى عنك.....
غاده:داريه تعلميني.....
عهود:انا بجد ودي اعرف هل تفكرين فيه جديا,.......
غاده:والله شوفي جديا هذي متعوب عليها....واحس اني باختبار....بس تبين الصدق... ايه ابيه...
عهود:هذا وانتي تعرفين عنه اكبر شئ........
غاده:بصرااااااااحه انا واقعيه...اغلب العيال يكلمون....حتى لو مو مره بس لازم جرّب.... وهو ازين من غيره...اسم انه نعرفه واخلاق.......
عهود بقهر:عادي الوضع عندك......
غاده:تبين الصراحه هو شئ يقهر...بس وش يضمن لي ان اللي متقدم لي من برى ما كلم قبل كذا.....بيقولون رجال ما عليه قاصر واخلاق....وهو نفس الشئ بيقولونه لو تقدم فيصل لاي بنت صح والا انا غلطانه.......
عهود:لا والله....مررررررررره عادي....والله شئ يقهر...وانا اتزوج الغريب اقل شئ ما شفت عليه شئ.... يعني مجرد شك...اما هذا مافيه أي مجال للشك......
غاده:والله يا عمري بتتعبين اذا بتدققين على العيال....بس انا اقولك....ترى رجالنا تحطينهم على الجرح يبرى...يعني ازين من غيرهم....وتراهم اخطأو...وحتى انتي اكيد اخطأتي......
عهود:لا الحمد لله....ما اخطات اصلا لو سويتها كان اللحين بقبري........
غاده:شوفي يا قلبي...انا اشوف بعض البنات مثلك الحين يزعلون ويقلبون الدنيا فوق تحت.... واذا سألتهم تدخلون الشات قالوا لي ايه....بالله وش الفرق...حتى هم كلموا عيال....ولو كانت التلفونات والجوالات مهي معروفه مثل النت كان تلقين اغلبهم يكلمون بس عشانهم يخافون فيستخدمون الشات والماسنجر.....يعني حتى هم يخطأون بس عشان العيال عادي عندهم التلفونات وهذا اللي يقهرهم......
عهود:نظرية غريبة....بس من جد اكتشاف غريب........
غاده:والله اتكلم جد...الكل يغلط ولازم احنا نتجاوز اخطاء بعضنا ونحاول نسامح اللي يتوب... يعني الله يغفر ذنوب اللي يتوبون واحنا نكابر ونحاسب...خلاص لازم نتعود على اننا نسامح اللي تاب وما ننظر لعيوبه السابقه بالعكس نشوف ميزاته اللي ما اكتشفناها......
عهود:ما ادري...بس احسها صعبه...صح كلامك منطقي بس يظل القهر قهر.....(وهي ما قالت لها عن جوري وموقفها مع فيصل وشلون يوم درى وما تبي تقوله احترام لجوري اللي ما تبي احد يدري بالسالفه)....
غاده:عموما كل واحد يفكر طريقته الخاصه بس تذكري ان التسامح داااااايم يخلي حياتك حلوه.....
عهود:آآآآآآآآه ان شاء الله افكر بهالكلام وعساي استوعبه......
غاده:مث ما قعدت فتره واقتنعت فيه ان شاء الله تقتنعين فيه........
عهود:ان شاء الله........
خلود:ياربي وش فيني اليوم...........
غاده:وش فيه؟؟؟؟؟؟
خلود:طبيت بفيصل مره ثانيه...ولا وانا اغني بالمطبخ وداخله جو والا هو داخل مستعجل ويسمع الصوت الشجي...فششششششششششششيله....
غاده:والله مدري عنك يا خلود....صراحه ما صفيت نيتي منك.....
عهود:هههههههههههههههههههههههه
خلود:يالشينه انا الغلطانه اللي اقولك السالفه...............
غاده:ليتني انا الي مسويه العصير........
خلود:عهود روحي ودي لهم....مالي وجه.............
عهود:اوكي.........
وتروح عهود وتدخل البيت بعد ما اتاكدت ان فيصل خرج برى البيت.......تطلع غرفة جوري....وتدق الباب......
يفتح خالد الباب:نعم!! وش هالازعاج؟؟؟؟
عهود:هذي جزاتي اجيب لكم عصير واخلق لكم جو رومانسي.....
خالد:ما يحتاج الجو رومانسي من دون أي شئ........
عهود تغمز لخالد:يا عيني....
ياخذ خالد العصير...ويدخل الغرفه ويسكر الباب......ويقول عالطاير:مشكوووووره....
جوري:الله يسعدهم اتكلفوا....
خالد:وشو اللي اتكلفوا لاقطينه من ثلاجتكم........
جوري:هههههههههههههههههههه
خالد:تسلم لي هالضحكه....وياخذ العصير ويشربها......
جوري خدودها طمااااااااااااااااااطم...مرررررررره حمره....ومنحرجه من خالد....
وخالد عقب الموقف اللي بينهم طيييييييييح الميانه وصار يسوي لها أي شئ...ويحرجها مررررررررره...وجوري بخاطرها تقول:الله يستر منك...مدري وش بتسوي بعد.......

بالحوش
.
.
عهود:من جد رااااااااااحت علينا........
غاده:وشو بعد؟؟؟؟
عهود:ما شاء الله عشان خالد الكبير يسوي أي شئ....واحنا لو نموت لقاء والا اثنين وبس....نمالت علينا.......
غاده:أي والله مالت علينا...........
خلود:لا ان شاء الله مثل ماهو مسدح عند بيتهم احنا بعد نخلي الوضع ايزي ونجي عند بعض....
عهود:ما شاء الله عليك مره طيبة....بتقولين لاخوانك اعزموا خطيبي ودي اشوفه....ما تقدرين.....
غاده:مالنا دخل....لازم نسوي احتجاج واعتراض.....
خلود:ان شاء الله غير نكسر ابو القوانين....
عهود:ايه مرررررره متأملين خير.....
.
.
خالد اللي كسر قوانين عائلتهم....عندهم بس مكالمات واذا لقاء او اثنين قبل الزواج... اما خالد طنش ابوه وعمه....وخلا الوضع عندهم عااااااااااااااادي....
حتى ابو جوري يحاول يلمح لخالد انه ما يصير تكثر الدخلات على البيت.....
بس خالد يسوي انه ما فهم الين تعودوا عليه وعلى وجوده.....
حتى ان ام جوري احيانا تطلب منه بعض الاشياء....
صار واااااااااااحد منهم.....................
*************************************
مستحيل اللي يحب ينسى شخص حبـه
حتى لو مرت عليه من السنين دهـور
مستحيل يلقى شخص ثاني يملكه قلبه
حتى لو حبيبه ما يبادله نفس الشعـور
هذي حقيقه كتبها قلبي عـن تجربـه
ماهوب كلام يطلع من غيـر دستـور
هذا شىء مجرب وعني انا لا تستغربه
تمر سنين وتلقى حبـك لازل مذكـور
والله اني ما نسيت في يوم اللي احبـه
دايم اذكره في كل ليله وانام مسـرور
ودايم اتذكره بإشيائه واتخيل اني بقربه
ودايم اتذكر بسمته وشعـره المنثـور
ودايم ان تخيلته تصير الـروح ذربـه
ودايم ان رحت وتخيلتـه اقـوم وادور
لعب بي لعبت الطفل في غبـاء لعبـه
وهيمني هيام شاعر بشعـره مغمـور
احبه بكثر ما قلت احبه واموت بحبـه
وان خيروني بقول حبيبي مـع الحـور
ابي اتعذب بحبه واقول ياعـذب عذبـه
وان جازلي بقـول حبـه كمـا النـور
وكذاب من قال بُعد حبيبك بُعـد قلبـه
وكذاب من قال بالعشق قلـب مقهـور
مرت سنه وقلبي بحبك ينبـض نبضـه
غايب عن عيني واشم عطرك المشهور
ما نسيتك لكن قلبي يشكر بالعشق ربه
خلا بيني وبينك الحب واقـف طابـور
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
قفل الموضوع سلطان وتضايق منه.....فعلا مستحيل اللي يحب ينسى شخص حبه....
قفل الموضوع اللي فتحه باحد المنتديات....لانه اثر فيه......
كان الشاعر يشوفه ويكتب عنه........
.
.
.

شعور انك ستأتي يلازمني .. كـ صوتك
لم يغب عن قلبي صداه
ارهقتني والله بوجودك .. لم يعد كـ الغياب
!
.
.

!
قلت لك اني بقيت رغما عني .. وصدقتني
رغم شحوب صوتي صدقتني
لعلك لم تنظر الى عينيّ يوما .. لا الومك
فعين غيبها الزمن .. كيف تُلام!

لا شعوري كتب هالكلمات سلطان.....
ما يدري عنده امل بجوري لاخر لحظة.....والرجال اذا حب ما ينسى....واذا تعلق بشخص ما ينساه......
حس سلطان انه راح يعاااااااااااااني ويعاني حيييييييييييل........
هالموضوع ما يجي بباله الا يضيييييق خلقه....وينقلب حاله وتعتفس عليه دنيته......
رغم انه ملتزم.....وعنده شئ يشغله....بس الي بالقلب ما راح ولازم يقسي قلبه مع الايام......

فكر سلطان بحياته اللي صارت مالها طعم....وين ايمانه....وين قوته.....
صح ان المشاعر ما نقدر نتحكم فيها....بس موب لدرجة التعلق......
حاول يقنع نفسه بهالاشياء عشان يرتاح...واللي خلق جوري بيخلق مثلها.....
حاول يعيد هالكلام عليه عشان يستوعبه فعلا موب كلام يردده......
...ناظر بحياته والا هو فعلا مقصر بشؤون حياته.....موب مثل اول نشاط وحيوية.....
واول ما فكر....فكر بامه واخته لولو......
امه اللي المفروض يبرها اكثر من اول صح انه ما قصر معاها....بس يقدر يفرغ هالحنان لامه واخته.....
وتذكر امنية لولو......
سلطان:لوووووووووووووووولو........
لولو:وش يبي ذا بعد...اففففففف
وراحت عنده:نعم
سلطان:امممممممم بسرررررررررررعه البسي عباتك....بسرعه شئ لايفوتك...
لولو:وشو؟؟اللحين البس والا شوي...اقصد..يووووو(وتركض لغرفتها وتلبس عباتها) وهو ميت عليها من الضحك...والله انها خبله........
ويروح لامه.....بس ما رضت تروح تبي ترتاح وتبي تنام بدري........
لولو:جااااااااهزه...بس لايكون نروح بيت فلان والا علان...ترى ما اتكشخت........
سلطان:لا مشاور بعباتك...فيه شئ باخليكي تشوفينه.........
لولو:اجيب الكاميرا عشان اصور اذا فيه شئ حماس والاما يتفوت....
سلطان بصوت عاااااااالي:هههههههههههههههههههههههههههههه
لولو:وش فيك موب انت تقول فيه شئ اخليكي تشوفينه وشئ حماس........
سلطان:هههههههههههههه......منتيب صاحيه...امشي بس.....
لولو تقول بخاطرها:الحمدلله والشكر.....من جد اخوي خرررررف......
ويرحون بالسيارة ويشغل الشريط اللي ما مل منه((رحلة امل)...
لولو:تراني طفشت منه...شغل يا رجائي....والا حسافه...والا أي شئ من الاشرطة الجديدة...
سلطان:هذا اللي يكييييييييفني..........
لولو:ما سمعت الاشرطة الديدة..لو سمعتها راح تدمن عليها وما راح تسمع هالقديمه.......
سلطان:جبتي الكاميرا....
لولو:لا والله اول تتطنز عليّ وتضحك...واللحين تقول وين الكاميرا....بعدين وش فيه....
سلطان:وش رايك ننزل هنا تراه هنا الشئ الحماس......
لولو:يمه لايكون فيه شئ(ولانها ما تتنقب مع الليل ما تشوف بالضبط وشو......
ويدخلها سلطان المطعم اللي امنيتها تدخلوه...ما تبي تاكل بس تبي تشوف هالشئ المحرومه منه...
لولو:اللحين هالشئ صدق والا انا اتوهم........
سلطان:لا حلم بس حلو صح؟؟؟
لولو:يا الله...رووووووووووووووعه......ما كنت اتوقع ادخله قبل لا اتزوج....
سلطان:وش معنى يعني تتزوجين؟؟؟
لولو:تعرف ما يروحون الا المتزوجين......
سلطان:وهذي امنيتك اتحققت....وش شعووووورك؟؟؟؟؟
لولو:شعوري لا يوصف....كنت احس بنقص مدري ليش يمكن شئ وحطيته براسي.... بس صراحه موب ذاك الزود...عادي بس شئ براسي وودي اسويه.....
سلطان:نرجع البيت.....
لولو:يؤ انا ما صدقت اجي هنا نمشي على طول......
سلطان:انا ادري عنك اقولك وش شورعك تقولين عادي وموب ذاك الزود.....
لولو:لا ما فهمت قصدي...توقعت برستيج وشئ ومن هالحركات بس طلع عادي.....
سلطان:اقووووووول وش تبين بس؟؟؟؟
لولو:ابد شبعانه.....
سلطان:والله انك مصرقعه...وش بك اطلبي اللي تبين......
لولو من الوناسه طلبت اشياء كثيره.....عليها لولو حركات مالها داعي بس قلبها نظيف وما تشيل بقلبها على احد.....
وبالبداية كانت تستهبل مع سلطان بعدين شكرته من الاعماق على تحقيقه هالامنية وما توقع سلطان انها كانت فعلا امنية كبيرة انها تجي......
وفررررررررح كثير انه قدم شئ ونّسه وخلاه مبسوط........
***********************************
فيصل:بدر وينك يالداج؟؟
بدر:قريب للبيت...ليش وينك انت؟؟
فيصل:لا انا مو هناك..تعال عند الكوفي بتلاقيني هناك.....
بدر:لاتقولي مع اصدقاك؟؟
فيصل:ايه تعال يا رجال الدعوه فري لاتكبرها....
بدر:بلا فري بلا هم....انا ما ادانيهم....بارجع البيت وعقب باروح لمنصور.....
فيصل:بدر خلك عاقل وتعال والله بتستانس.....
بدر:انت اللي الله يستر منك....تراهم شر وبلى......
فيصل:عادي مجرد صداقة كوفي...يعني قهوه وسوالف وبس....
بدر:هذا الباية وعقب ما ادري عنهم...عموما انا قلت لك من ورى هالاشكال الا البلى.....
فيصل:افففففف خلاص باقعد معاهم وعقب ادق عليك.......
بدر:براحتك........
انتهت المكالمه بينهم بس بدر ما زال باله مشغول بفيصل....هالشباب اللي بالكوفي واضح من اشكالهم انهم راعيين مشاكل....وما وراهم الا البلاوي....وفيصل اهم شئ عنده وناسته.....
راح بدر للبيت...وبراسه الف فكره وفكره.....وده ينتهي من مشكلة بنت عمه اللي ما وصل معاها لأي حل.....
وبنفس الوقت مستحي لانه طووووول ببيت عمهم...مع انه مع العيال وين ما راحوا بس برضو مستحي.....ولو عمه ما لزم عليه وقال فيها زعل كان تحرك من اول اسبوع.....
بس الكل فرحان بهاللمه اللي عمرها ما راح تتكرر.......
بدر يتصل بغادة:الو....
غادة:هلا بدر.....
بدر:اقول اليوم المغرب نبي نقعد مع الحريم والرجال ولا ترزون وجيهكم....
غادة:لا والله...واحنا نقعد محبوسين..........
بدر:اقول تراى البيت لكم واحنا لنا المجلس...عندكم السطوح تسلوا فيه....هي بس المغرب.....
غادة فاتحة السبيكر:والله وانتو ليش ما تتسلون بالحوش......
بدر:ترى عطيتك وجه...يالله مع السلامة....
غادة:هههههههه مع السلامة...........
خلود بخاطرها:اسلوبه جاف وع...
غادة:وش فيه قلب وجهك......
خلود:تبين الصراحة.....
غادة:تعرفيني ما اكذب واقولها بالوجه......
خلود:اسلوبه جاف شوي.........
غادة:والله عند عيال عمي نعععععععمه.....والله انه حنون...بس انا اللي غثيته......
خلود:عموما انتي اخته وانتي اللي تعرفينه اكثر..........
غادة:يالله كملي سوالف مسن...تراي اتحمست اول مره اقعد\ عالماسنجر واستانس.....
خلود:تلقين البنت ماهي فله...اما ليلى هذي مثل التوأم لي وبنفس الوقت ونييييييييسه......
غادة:قولي لها"فيه سالفة خطيرة"
خلود"وشي؟؟؟"
غادة:انتي قولي لها...خلنا نلعب باعصابها.....
خلود:اوكي...انتي نقليني تراي ما اعرف العب هاللعب"
غادة"اكتبي...واحد من العيال سوى حركه ما تتوقعينها.....
خلود تناظر بغادة:وشوووووووووو؟؟؟منهو؟؟؟؟
غادة:ياربي خلينا نلعب باعصابها؟؟؟
خلود:طيب اكتبي انتي؟؟؟؟
غادة:انا موب سريعه...والا تدرين عطيني......
ومسكت الكيبورد غادة وبدت تلعب بليلى((بنت خالة خلود لعب))
غادة تكتب........
فااااااااااتك اليوم وش صار؟؟؟؟
>>ليلى:وش صار؟؟
غادة:اليوم صار لي شئ يكتب في التاريخ..ضربت ولد عمي ضرب موب صاحي....
((خلود تقرص غادة:بلا كذب لا تتنصبين بقوة:
غادة:لا تخربين اللعبة....
ليلى:لا عاد وش هالنصب..........
غادة:انا اقولك السالفة!!!
ليلى:وانا اسمع مدري اشوف...وش سويتي لا اعلم بعض الناس....
غادة تناظر بخلود:من هم بعض الناس؟؟؟
خلود بارتباك:منهم اكيد اختها حنان لاني احترمها مررررررره.....
غادة:اتفقنا احنا والبنات على لعبة الاحكام...وحكموا عليّ ان اول واحد يدخل مع باب البيت اضربه بالنعال.....
ليلى:منتو صاحييييين....وانتي نفذتي على طول؟؟؟
غادة:ايه نفذت وش اسوي اللي ما تنفذ الحكم يضبرونها ضرب ما ذاقته....
ليلى:وااااااااو....وفيصل اللي راح فيها......
غادة:راح فيها وبس....عطيته ضربة على عينه ما راح ينساها.....
ليلى:فشششششششششششلة....منتب صاحية..نفذتي الحكم بامانه.....
غادة:وش رايك بس؟؟؟
ليلى:قسم بالله منتب صاحية....شكلك من رحتي بيت عمك تركتي مخك ببيتكم......
غادة:هههههههههههه يمكن......
ليلى:مو يمكن الا اكيد......
غادة:واذا قلت لك ان السالفة خرررررررراط......
ليلى:يا تبن....تخليني اتحمس عالفاضي.....ما تستحين على وجهك.....عقابا لك يالشينه بافصل مسن وباحط لك حظر
غادة:كل هذا عشان سالفة...اجل ما جاكي شئ......ليلى:تعرفيني اتحمس مررررررررررررررره.....
غادة:واذا قلت لك اني مو خلود........
ليلى:بسم الله اجل من؟؟؟؟؟؟؟؟
غادة:توقعي!!!!
ليلى:عهود
غادة:نو وي
ليلى:لا عاد من؟؟؟لا يكون هكرز والا من هالاشكال....
غادة:يمكن وش دراك.......
ليلى:يممممممممممممه.....
وتاخذ المايك خلود:ليلى....
ليلى:هلا خلود يالنصابه طيحتي قلبي.........
خلود:هذي غادة بنت عمتي النصابة.........
ليلى:هلا غادة النصابة...اخبارك؟؟؟؟
غادة: .تمام يالصادقة.....قهر بغيت العب عليك لعبة قوية..
وكملو لعب بالمسن وهبلوا ببنت يعرفونها خلود وليلى وبدا خبالهم كله عالمسن.......ولحقتهم عقب عهود وكملوا الهبال الثلاثي........
والعيال كلن لاهي ويبون يتجمعون المغرب مع العجايز.........
******************************
سلمان:خلاص يمه ماني قادر اصبر.....
ام سلمان:انا قلت لك ما اعتقد يعطونك قبل اختها ما تنخطب....
سلمان:بس حجز....
ام سلمان:ما عندهم سالفة الحجز......
ليلى:والله انا قلت لكم...البنت لو راحت اختها بترووح على طول...وانا اقول لو تكلم احد عيال خوالي وتقولهم انك تبيها..عشان لو صار شئ يبلغونك.....
سلمان:انا ما ابي حجز وبس...ابيها تمهيد عشان اتزوج على طول....
ليلى:ما في الا اللي قلت لك عليه وقبل اختها مافي زواج......
سلمان:اجل مافيه الا كلمة وحده نروح انا وابوي ونخطبها رسمي.....
ام سلمان:روح وشوف...بس اركد شوي البنت مهيب طايرة....
سلمان:والله ركدت كثير...وما عاد بي حيل اصبر.....
ليلى تغمز له:الله يعينك....اصبر وانا اختك.....
سلمان:اقول عن الحركات اللي مالها داعي....
ام سلمان:خلاص كلم ابوك...تعرفه كل يوم بديرة....قله عشان يجي وتتفقون على يوم......
سلمان:اليوم بيجي وان شاء الله اكلمه ونروح لبيت عمهم......
ام سلمان:الله يسهل عليك...
ام سلمان تموت بسلمان ومو عاجبتها خلود لان ولدها متعلق فيها...وخايفه ان خلود تاخذ عقل سلمان وما عاد يجيهم ولا يزورهم......
وكم مره حاولت تخطب له بنت غيرها بس هو ملزم...وفهمهم انه ما يبي الا خلود......
احمد دخل عليهم:سلام....
سلمان:لا ما شاء الله تعرف تسلم.....
احمد:اوهوووووووو....ترى راسي مصدع ومالي خلق محاضرات...وطفشان وجاي البيت ابغ ارتاح.....
سلمان:وبعد تعرف تعبر...هالمحاضرات اللي تنعاد كل يوم متى بتفهمها.....والا البيت عندك شقه مفروشه متى ما ودك تجي جيت....والا تقعد ايام برى البيت...
احمد:تراني كبير واعرف مصلحة نفسي وما تفهم وش معنى جاي البيت وابغ ارتاح....
سلمان:احمد وبعدين معاك...لا انا تسمع مني ولا امي ولا خواتي....وش تبي انت بالضبط....
احمد:ابي لسانك تدخله بفمك ولا تكلمني......
سلمان:احمد خليك محترم لا جاك اللي ما يرضيك.....
احمد:وشو اللي ما يرضيني........
سلمان عصصصصب مرررره وعلى طول امه تكلمت قبل لايصير بينهم أي خناق قوي....تعرفهم كل واحد لا عصب نسى روحه....
ام سلمان:وبعدين معاكم كل يوم انتو على هالحاله.....
سلمان:ما تشوفينه يمه....لا دراسه ولا اهل ولا شئ كل شئ عنده طناش ويمشي مع شله افسد خلق الله....
احمد:ما شاء الله تقرير كامل عني...وانت شدراك.......
سلمان:ادري عن كل شئ...واشوفك كل يوم معهم....وهذي حالتك..منت راضي تعقل ولا تعرف الطريق الصح.....
احمد:قلت لك مالي خلقك....ابغ ارتااااااااح........
سلمان:احمد ارتاح وعقب نتكلم لان وضعك ما ينسكت عنه....ولازم تعطينا حل مرضي لحالتك عشان نعتبر حالتك طبيعية وما فيها أي شئ............
ناظر احمد بسلمان ثم امه ولا رد عليهم وسكت ودخل غرفته ونااااام.....
احمد مهم عارفين وش فيه....لا بيت يقعد معاهخم ولايقولهم وين يروح ووين يجي.....لا سلمان قادر عليه ولا اخته حنان بكلامها الطيب ولا امه.....وابوه لاهي بدينته ولا يدري عنهم........
************************
ابو راشد:باركوا لاخوكم خرج براءة.....
ام راشد:ما شاء الله تبارك الرحمن...انا عارفه ان عادل ما يسويها....وانه رجال طيب....
جو الاخل واجتمعوا عليه يسلمون فرحانين بخروج عادل براءة من السجن.....حتى فراس يزاحم معهم يبي يسلم عليه.....
وهناك بغرفتها....لمياء تتنتفض من الخوف....سمعت صوته.....بتنجن...هي ما صدقت تهدى من الحاله اللي جتها.....رجعت ارى من اول....تتخيل كل شئ مخيف حولها.....
ظلام في ظلام....وسواد في مستقبلها معاه....تعرف ان ابو راشد ما وافق على الخطوبة وقال ان عادل هو اللي له الاحقيه انه ياخذها....وتعرف انه ما يبيها بالبيت لانه ما يبي يتحمل مسؤليتها....
سمعت صوته وقتل فيها كل ذرة امل فيها فرح....وكل شئ كان بيصير ابيض تحول لرمادي..... عالم مخيف واصوات مرعبه......صارت تأن من داخلها وما درت ان هالانين صار يطلع بصوت عالي... عادل ما يمثل لها الا شبح مخيف ولازم تتخلص منه.....وخروجه من السجن اكد لها مصيرها المرعب والاحساس المخيف اللي كانت تحس فيه......
توقعت انه مات انه انسجن....بينقص....بيرحل عن حياته لان قضيته منتهيه وبيموت.... بس خلاص سمعت صوته الجهوري اللي ما تنساه طول عمرها.......اللي ما سمعت منه كلمة طيبة......
ضمت جسمها لبعضه....ومسكت مخدتها وخلتها بحضنها....وصارت تقلم اظافرها بخوف وتنتظر مصيرها الميؤس منه واللي كله حزن في حزن......
عادل:وانت يا راشد ما راح تسلم.....
راشد ناظر بعادل وهو منقهر منه ومن ابوه....ولا رد عليه.....
عادل:يا راشد انا اتغيرت والا كان ما خرجوني.....
راشد ما اقتنع باي شئ يقوله عادل وصدق منقهر منه.....
عادل جا عند راشد وحب راسه...والكل مندهش من سواة عادل....لا امه ولا ابوه...ولا اخواته.....
كره هالبيت راشد واللي فيه....ما يحسون باغلاطهم.....ومسويين ترحيب حااااااار ولا كانه سوى هالشئ......
شلون بيعقل واهله ما يضغطون عليه ولايبون له انه غلطان.......

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:24 AM
شلون بيحس على روحه وينتبه حق عمره...ومحد يعاتبه.........
راشد وصلت معاه للآخر....وحس بليماء...اذا انا وحاس اني ودي اقتله....شلون هي...اللي ما لها سند قوي وظهر يحميها منه...وخصوصا ان ابوه خلاص قرر ان لمياء ما ياخذها الا عادل...الا اذا تنازل....
وانقهههههر اكثر انه يقول يتنازل....بنت عمه مثل اختهم المفروض يعاملونها نفس المعامله.....
قام راشد بيطلع من الصاله بعد ما اعطى نظرات حاده لكل اهل البيت.....واحد واحد......
امه رغم حنيتها وعطفها الا انها متساهله بهالامر.....والمفروض انها اقل شئ تبينه له اخهطائه الكبيرة..... مافي احد من الحاره ما اشتكى منه.....اذى كل عيال حارته واشتكوا عليه ودخل السجن وكالعاده ابوه خرجه.....بس ليته توعده...لا سب في اهل حارتهم وعيالهم.......
ومره داخل السجن بشبهه مع عيال مشبوهين....ونفس الشئ واسطه قوية وخرج.....
لا عتاب ولاحساب.......ولا حتى تنبيه بانه غلطان......واللحين قضية مخدرات.....بس راشد كان قاسي عليه مررررره وكان يظن انه مروج مخدرات.....بس عادل مدمن وما روج......
وكان خايف من تجربة الترويج....بس شلته مروجين مخدرات.....وهالشئ ورطططه كثير ووبواسطة قوية خرج من هالمشكله.........
عصصصصصصصصب راشد وما تحمل ويوم جا يطلع من البيت كله لانه ما يبي يقعد لحظه معاه....مسكه عادل وناظر فيه بعيون غير العيون اللي دايم يشوفها فيه راشد بنظرات ثانيه...


عادل:يا راشد انا موب عادل الاولي....انا تغيرت مررررررررره......انا موب مروج مثل ما انت تظن.... انا كنت مقهور منك ذاك اليوم وقلت لك اني مروج.......راشد انا انسان ثاني...
راشد سكت واخذ نفس ووده يعبر عن فرحته القوية....اعتبر هاليوم حلم لانه ما كان يظن ان عادل احتمال يتغير....خصوصا التدليل اللي لقاه من اهله.....
راشد:احمد ربك انك ما مت على المعصية....
اندفع عادل:الحمدلله....
راشد:الحمدلله على كل حال....ترى يا عادل هذي فيها ذبيحه...ما تتخيل شكثر فرحتي بتوبتك واكيد كل جيراننا اول ناس يباركون لي....
عادل:جيراننا....ياالله معقوله جيراننا بيكونون اول ناس.....
راشد:هم ما حبوك لانك كنت عاصي...واللحين انت عادل التايب....بتلاقي افضل ترحيب وافضل صحبه.... بس اهم شئ محد من اصدقاك اللي قبل يرجع لك مهما كانت علاقته فيك....
عادل:وعد مني يا راشد ما راح اخالفك بشئ واللي تامرني فيه انا بانفذه.....كلامك دايم ببالي بس ما ارد وافكر فيه كثير....لانه محد يكلمني الا انت......لا ابوي ينبهني او يرشدني ولا امي ولا خواتي ولا اصدقاء.......
راشد:اللحين انت عادل الصدق....مو قبل...يعني انسى الماضي وافتح صفحه جديدة وتب لربك توبه صادقة مافيها رجعه للمعاصي.....
عادل:ان شاء الله...باذن الله ما راح ارجع لاول...انا يالله عالجوني من الادمان......بس ما سألتني وش اللي رجعني لعقلي......
راشد:بصراحه ودي اسألك....بس خفت انه هالشئ يضايقك........
عادل:لا بالعكس........وانا رايح لمستشفى الامل....وكالعاده لا مبالي...وانا ماشي شفت واحد مشوووووووووه تقول محروق او فيه اصابات قوية مره....وقلت للدكتور اللي معي:وش فيه مكانه موب هنا.... قالي الدكتور تبي تعرف سالفته؟؟؟....قلت له اكيد؟؟؟؟قالي الدكتور:ان هذا له اكثر من سنه واحنا نعالج فيه...ما تخيلت ان الادمان يطول علاجه...بس طلع آخذ من كل نوع....وجسمه صاير غريب مخدرات بكل مكان.....واللي خانه مين.....زوج اخته وولد عمه....يعني مافيه اصدقاء او شئ قريب له......عشان الفلوس.....
راشد:خلاص اللي يدمن ما يعرف قريبه من غيره...العقل راح......
عادل:بس يا راشد اخر ما توقعت ان فيه نذاله لهالدرجه بس يوم تذكرت الشباب....فعلا يسوون أي شئ عشان الفلوس....اللي صرق ذهب امه واخته....واللي صرق محفظة فلوس اهله.. لا دين ولا عقل ولا حيا......والمشكله ليتها انتهت القصه على كذا....اسال الدكتور واقوله طيب وهالحروق مدري اللي بوجهه من ايش؟؟؟؟ يقول لي: راحوا لمروج ومهم عارفين من اللي دفع فيهم وتذابحوا على حبه وبغوا يقتلون بعضهم....وياخذ القاز ولد عمه وبوجهه ويحرقه هالحروق وياخذ الحبه.....
راشد:لاحول ولاقوة الا بالله.....عشان حبه........
عادل:انت بس لو تشوف الرجل....شئ يقزز الواحد.....والله ياراشد يومين ما اكلت شئ ووجهه دايم ببالي....واللي يقهرني انه ولد عمه قريبه......وعقبها كرهت كل شئ وتوكلت على الله وصليت ركعتين وعزمت على التوبه.....وكانت افضل ركعتين بحياتي....فيها لذه ما انساها....واحساس ما يعرفه أي احد.......
راشد:يالله الحمدلله على خروجك سالم وتايب....من جد احلى فرحه بحياتي توبتك.....ومثل ما قلت لك انسى الماضي ولا تخليه ياثر فيك.....
عادل:ليتني....لاني ندماااااااان ومتضاااااااايق من اللي سويته وحاس ان ربي مايغفر لي... من كثر ذنوبي....
راشد:لا يا عادل توكل على الله ولا يدخل الشيطان بطريقك....اطرده وتعوذ منه....
عادل:انا ابي اعرف شيخ واقعد معاه هالفتره لاني فعلا يائس من الدنيا......
راشد:ابشر اسال عن شيخ يفهمك وتفهمه....ويقعد معاك........
عادل:تكفى لا تتاخر.....لاني احس اني ضاااااااااااايع........
راشد:ابشر باذن الله ما اطول عليك...بس قوم يالله وروح للوالده احس انها بتقتلني.....
عادل ابتسم:ان شاء الله...وجا بيحب راس اخوه...وراشد ما رضى له.......
اما لمياء نامت من الخوف.....ولا تبي تسمع شئ خايفه من كل شئ.......
****************************************
نوره:يمه تراني طفشت...بس اسم اجازه...ابي اروح واطلع واجي....
ام مشاري:مشاري ما قصر وداك المكان اللي تبينه.....
نوره:انا مليت من هنا...ابي اسافر....اروح الجنوب..ابها والباحه...جده الطايف أي مكان اهم شئ نسافر....
ام مشاري:يا نوره كم مره اقولك ان مشاري ما يقدر...عنده ارتباطات.....
نوره:شلون ارتباطات....لاتلفون ما نكلم...ولا نت اقعد عليه ولا شئ اسويه.....
ام مشاري:اشتغلي بالبيت..........
نوره:يممممممممه والله اني اشتغل....بس طفشانه ما فيه شئ غير الشغل......
ام مشاري:احمدي ربك انك نايمه وانتي مرتاحه وتلاقين اكل تاكلينه غيرك ما يلقا هالاشياء.....
نوره:ما قلنا شئ...الحمدلله على كل حال.....
ام مشاري:نوره تراكي صدعتي راسي...بس لاتهذرين عليّ.....
نوره:اجل خلوني ازور صديقاتي....اهذري عليهم ومحد يقولي شئ.......
ام مشاري:صديقاتك انسي...هالسالفه انتهينا منها من زمان......
نوره:يمه تكفين كلمي مشاري نسافر.....
ام مشاري:يا نوره الله يصلحكي من وين لنا نسافر؟؟
نوره:شلون من وين لنا؟؟؟؟
ام مشاري:لا ولاشئ!!!
نوره:شلون ولا شئ....يعني ما عندنا فلوس نقدر نسافر فيها.....
ام مشاري والدمعه بعينها:ايه...بس ما ودي انك تعرفين لانك صغيره.....
نوره:وشلون...ما فهمت..السفر يكلف مره....وبعدين يعني ما عندنا فلوس......
ام مشاري:هالشئ انتي صغيره عليه...ودامك عرفتي باقولك السالفه.....
نوره وعيونها بدت تدمع:قولي يمه....
ام مشاري:احنا من عندنا غير مشاري....مالناالا الله ثم هو...واللحين تخرج وما عنده مكآفات يصرف علينا واضطر انه يكمل دوامه الليلي وهذاه بالصبح ما خلا مكان الا ودور فيه.... تعب وهو يدور على أي وظيفه بس ما لقى أي شئ.....لا بشهادته الجامعيه ولا الثانويه.....وراتبه اللي بالليل ما يكفيه.... حنا عندنا بيت كامل بفواتير ومصاريف مدرستك.....وكلها متجمعه عليه......
نوره:اجل انا باترك دراستي وماني مكمله......
ام مشاري:لا يا نوره الا هالشئ انا ابيك تكملين يمكن يحصل لك وظيفه وتساعدين اخوك.....وانتي اللحين مليتي وهي بس اجازه اجل لو صرتي ما تدرسين كان متي من الطفش......
نوره وهي تمسح دموعها اللي غصب نزلت وهي ما تدري عن حالة بيتهم....واهلها اللي ما بينوا أي شئ لها وحاولوا يبونون ان الاشياء اللي تطلبها هم رافضينها موب مسألة فلوس.....
نوره:ايه ان شاء الله اكمل واشتغل وارفع راسك انتي واخوي....بس يمه ابوي الله يرحمه ما له راتب مافي أي ورث لنا......
ام مشاري وعيونها احمرت من الصياح:لا يمه...مافي الا الف وخمس ميه ويالله تسد ربع اغراضنا...
نوره وكملت مع امها صياح:بس يمه انا ما قصدت ولو اعرف هالشئ كان ما كلمتك.... ولاتزعلين مني تراني صغيره وما افهم مثلكم......
ام مشاري فرحت ببنتها اللي حستها كبرت كم سنه عن عمرها....بنتها اللي فهمت ظروفهم وهي صغيره.... بنتها اللي بتتحمل معهم هالظروف وهي بهالسن....
مشاري دخل عليهم وهو محبط للاخر...ووجهه منقلب مررررررررره.......
مشاري ويحاول ما يبين شئ:وشفيكم؟؟؟؟؟؟
ام مشاري:ابد ولا شئ..........
قامت نوره تبي تطلع لان دموعها ملت وجهها....بس مسكها مشاري ولا رضي لها تخرج....
مشاري:وش فيك نوره؟؟؟؟
نوره:تذكرنا الوالد......
مشاري مسك على عمره لايصيح قدام اهله....اكثر واحد قعد معاه بالفتره الاخيره.... وكان ابوه يوصيه عليهم.....عقب ما طاحت الاسهم خسر كل شئ بيته اللي باعه ومحل له وشارك بهالاسهم.... وخسر خساره جامده وتعب بالمستشفى ومن جلطه لجلطه وبعدين توفى...... راتبه ما يكفيه بس كان عنده عماره ومحل....بس الاسهم اللي شغلت العالم كله......وخلته ما يأمن مستقبل عياله....
تذكر ابوه يوم يحذره من الاسهم مهما كانت....ويحذره من أي عمل ما يعرفه.....
حمل مسؤليه كبيرة عل عاتقه.....وهو يصرف عليهم واللحين يوم تخرج ما لقى أي وظيفه...كأنه ما درس شئ......
مشاري:يمه لاتفتحون هالمواضيع......
نوره ما تحملت وخرجت من الصاله وراحت لغرفتها.........
مشاري:يمه ما لقيت الا شغله وحده..........
ام مشاري بفرح:وشي بشر؟؟؟؟
مشاري:ما في الا اكون سواق......
ام مشاري:سواق؟؟؟؟ليش؟؟؟وشهادتك وين بتروح وين الشركات وين البنوك؟؟؟
مشاري:يمه ترى انا تخصصي تربية بدنيه مو حاسب.....
ام مشاري:ولا الديوان ما فتحوه عشان تصير مدرس.......
مشاري:ابد كل شئ مقفل ما فيه أي مكان فاتح للوظايف.......
ام مشاري:وعادي عندك تصير سواق.....
مشاري:وش اسوي....ما اقدر اقعد كذا بدون شغل....مافيه الا اني اصير عسكري وهالشئ لو اموت ما راح ادخله......
ام مشاري:موب ازين من انك تصير سواق.....
مشاري:يا يمه يموتون الواحد لين يصير عسكري...ويذلونه عشانه اكبر منه في المنصب يقوم يذل اللي تحته.....مجتمع العساكره ما احبه...وانا ما ابغ اكون في وضع انذل فيه.....سواق محد متكلم عني ومحد عارف بظروفنا....
ام مشاري:سوي اللي تشوفه...واعرف ان ربي ما يضيعها لك....وبيجزيك اكبر الجزاء لانك بريت بامك وساعدت خواتك كلهم........
مشاري:أي يمه قولي الكلام هذا اللي يوسع الصدر ويخليني اشتغل وانا راضي ومستانس.....
واشتغل مشاري سواق لنقل المدرسات في قريه بعيده وكسب منها 10 الاف في الشهر بحكم بعد القريه.....
تحرجوا كل الاهل من وظيفته بس بدوا يتعودون على هالشئ واهم شئ ان مشاري ما يدري لانه بروحه متحرج من نظرة المجتمع.....
بس اللي شاغل باله من بتقبل بسواق؟؟؟؟رغم مواصفاته اللي الكل يتمناها والوضع المالي اللي تحسن وصار فيه....
بس ما زالت بباله من هي البنت اللي بتقبل بسواق؟؟؟؟؟
****************************************
ام خالد:الله يصلحكم والله انكم رجه.....
فيصل:ليش يا خاله واحنا من متى نقعد معاكم؟؟؟ومن الفرحه نصير مزعجين.....
خالد:انا لاتحوطني من قائمتهم المزعجه....تراني عريس...
منصور:ياعيني عالعريس اللي تغيرت طباعه قبل لايتزوج.....
بدر تزوج وهو صغير وما زال رجه معهم:انا اشك ان خالد ولد خالي.....
فيصل:اما متاكد انه موب منا موبس شاك....
ام فيصل:هههههههههههههه.....يا حليلهم البنات لايزعجون ولا شئ....
فيصل:أي والله يا حليلهم الا هم وينهم؟؟؟؟
خالد:فيصصصصصصصصل....
فيصل:يمه منك تراها اختي....مو بس هي اللي بتجي كل البنات......
ابو خالد:وينهم البنات خلهم يجون ويتقهون معنا.......
ام فيصل:لا خلهم يقعدون فوق يستانسون مع بعضهم.....
فيصل:بس يمكن هذي اخر جلسه لنا فهالبيت....عمي وما بقي عليه شئ ينقل.....
ابو فيصل:صحيح الكلام اللي يقوله فيصل يا ابو خالد....
فيصل:ليش اكذب انا؟؟؟؟
بدر:هههههههههههه
خالد يغمز له باستهزاء:ههههههههههههههه
فيصل يتوعدهم بهوشه بس موب قدامهم.......
ابو خالد:ايه يا ابو فيصل....خلاص مابقي شئ على البيت.......
ابو فيصل:ليش عاد؟؟؟والله ان بيتنا امتلى وصار يفرح الواحد بوجودكم والعيال مع بعض مستانسين والبنات وحتى حريمنا.........
ام فيصل:أي والله يا ابو خالد انكم فرحتونا بهالقعده.........
فيصل:فرحنا وبس>>ويقصد على البنات شافهم كلهم.....هو يتعمد انه يدخل كذا عشان يشوف البنات ولانه بيتهم محد يلومه.....
ام خالد:والله هالجلسه ما ننساها....بس بيتنا ولازم نرد له.......
بدر:والله اول اجازه ما نسافر...وقعدنا هنا واستانسنا احلى من أي سفره.......
ابو فيصل:اجل دامكم ملزمين خلونا نسافر كلنا مع بعض....نسافر مكه وناخذعمره ونروح لابها يمدحونها كل اللي جو منها........
ابو خالد:على بركة الله انا ما عندي أي مانع.....بس يمكن بعد اسبوع عشان اطمأن على البيت ونمشي......
ابو فيصل:اجل تم....وانتو يا عيال استعدوا وما فيه احد يقول لا....كلنا بنسافر..........
العيال ماتوا من الوناسه لانهم اول مره يتفقون على سفره ويسافرون مع بعض.... والحريم بعد استانسوا وخصوصا عمتهم لانها تحبهم وتتنمى تروح معهم وتقعد معهم اكثر......
اما البنات شوي ويقومون عرس من الفرحه وقاموا يخططون لهالسفره اللي ما راح ينسونها.....
*********************************
سلطان ما تحمل منظر اخوه اللي كل يوم يزيد كآبة عن اليوم الثاني....وحاله مقلوب لا هو فرحان ولاهو زعلان...كئيب على طول......
راح لغرفة اخوه بس هالمره ناوي يكلمه موب مثل كل مره يتهرب من المواجهة........
سلطان يدق الباب:أأدخل يا اخ العرب....
ابتسم محمد غصبا عنه:ادخل يا شيخ العرب.....
سلطان:أي كذا ابتسم....ترى افتقدنا هالضحكه........
محمد سكت ورد لحالته...........
سلطان حالف انه ما يخرج من غرفة محمد الا وهو مكلمه وفاتح معاه موضوعه مع نهى....
سلطان:يا محمد الحب مهوب عيب....وما في حل لمحبين الا الزواج....
محمد:سلطان سالفه وانتهت.....
سلطان:وانا فتحت السالفه عشان تقفلها.......
محمد:سلطان سالفه وانتهت......
سلطان:يا محمد انت تحبها وهي تحبك....وهالشئ كلنا نعرفه...حتى امي اللي اصلا ما كانت تبيها اللحين هي اكثر وحده تبيك ترجعها.......
محمد ما يعلق أي شئ ويحاول يبين لسلطان انه ما هو متفاعل مع الموضوع وهو وده ان سلطان ما يقفل السالفه بس كبريائه يمنعه....
سلطان:محمد كلنا نبيك ترجعها....كلنا...لا تخلي الشيطان يدخل بينكم....المشاكل الزوجية كثيرة وكل واحد تجيه اكبر من هالمشاكل...بس لاتوكلنا على الله وطردنا الشيطان بتنحل كل مشاكلنا...
محمد اضطر انه يتكلم مع انه ما وده يقول اللي بخاطره:بس يا سلطان انت ما تدري وش صار بيننا...
سلطان:ممكن اعرف وش اللي صار...قول يمكن انت فكرت بتفكير ثاني...يمكن دخل الشيطان بهاللحظه...قول تكلم وماراح يطلع هالكلام من بيني وبينك.....
محمد محتاااااااااااااااااااااااااااااااار.....كتوم وما يحب يقول اللي بداخله....ونهى ذلته... حاس انه مسكور بحبها....وحاس انه مسيطر حبها عليه....وعشان كذا حس انه انذل وان نهى عرفت مقدار حبها وقامتت تتغلى وتنذل على حسابه........
محمد:البنت عافتني وما تحبني.......
سلطان:من قال؟؟؟؟
محمد:يا سلطن في سواليف قديمه بيننا وهي تكره بعض العيال وانا كنت من ضمنهم....
سلطان حس ان فيه شئ وما وده يقوله محمد:بس يا محمد انت لو تعرف ان نواف كلمني وقالي ان نهى....
محمد سكت يبي يسمع وش تاليها وش قالت نهى وش قالوا عن نهى؟؟؟بس يسوي انه موب مهتم قدامهم....
بس سلطان ما تكلم ومحمد ينتظره يتكلم يبي يعرف وش فيه....ليش الكلام اللي بعد نهى ما انقال.... وناظر بعيون سلطان يبي جواب لتفسيره....بس لقى اللي قدامه مبتسم......
سلطان:وتقول ما تهمك؟؟؟ما تحبها....على مين تلعبها..........
محمد انتبه حق روحه....شلون انا سبحت بفكري ولا انتبهت....بانفضح......
سلطان:محمد نهى تبيك...انا باوصل لك شئ واحد...ان صار خلاف اعتبره انتهى.... اعتبر انك تبي تخطبها من جديد....البنت تعبت ورجعت حالتها اردى من اول....مع ان ما بقي لها الا كم خطوه وتتعافى.... بس الخلاف اللي بينكم زادها سوء...هذا كلام نواف....وما اعتقد ان اخ يجي ويكلم واحد عشان اخته الا ان السالفه كبيرة.......
لا نستحي ونكتم اللي بقلوبنا....مافيها شئ الحب....بس القهر اذا الفرصه قدامنا واحنا ما اغتمناها....
وخرج سلطان وهو اللي تضايق ومحمد ارتااااااااااااااااااح....حس ان روحه ردت فرحانه....حس بفرح وقلبه يرقص من الفرح......
حس بشعور حلو....شعور من زمان ما شعر فيه.....نهى تحبني.....يمكن انا افسر الاشياء غلط.....
يمكن خلاف وانتهى.....نرجع...لا مو نرجع...نبدا خطوه بخطوه......
وكلام سلطان يروح ويرجع براسه:ما اعتقد في اخ يجي ويكلم واحد عشان اخته الا ان السالفه كبيرة.. يالله يا نهى...انتي تحملين بقلبك مثل اللي انا احمله.....صحيح مافي حل للمتحابين الا انهم يتزوجون... محمد ارتاح ارتااااااح لكلام سلطان وحس انه رجع لنشاطه....هو يكابر...بس كلام سلطان لينه حس انه يتكلم عن نفسه.....
وكلام نواف رجع له كبريائه...وحسسه انه ما انهان.....
بس اللي شاغله هو نهى....ومتى بيفتح الموضوع....لانه كان يكذب على روحه يوم يقول انه بينساه... وانه الامور تمشي بدونها........
بس اذا الشخص دخل القلب وبقوه....لايمكن يخرج بسهوله......

اما نهى ماتت من العذاب.... تكدرت حياتها....ورجعت نفسيتها تعبانه اكثر من الاول....
كل ما تتذكر انها هي الغلطانه....هي الظالمه.....اهلها كانوا يعاتبونها....بس عجزوا عنها.... موب قادريين يسيطرون عليها....البنت انهارت...ولا صارت تقعد معهم....وصارت اردى من الاول.... هم فرحوا بزواجها اللي خلاها زينه...وصحتها تتحسن....
بس اللحين هم اللي طلبوا من نواف يكلم محمد.....لانه محمد ما غلط عليها وعرفوا القصه منها.... لازم هم اللي يتكلمون....موب هو........
نواف استحى وحاول انه يخلي أي احد.....بس نهى ترجته لانه هو اكثر واحد يعرف اللي بينهم.... وكلم سلطان لانه اهون عليه من انه يكلم محمد.....


وحاول نواف يبين ان اكثر شئ ان هم راغبين بمحمد لانه رجال والواحد ما يفرط فيه.... بس بالاخير قاله ما في بيننا رسميات وهالشئ لصالح اختي واخوك.....
وهم لبعض....واحنا لازم نرجعهم لبعض.....وما اعتقد ان فيه ناس يكلمون الرجال ويقولون له تعال وخذ بنتنا....الا انهم فعلا شاريين الرجال....
وسلطان فهم منه ان اخته موب قادره تتأقلم على الوضع من دون محمد.......
كلام سلطان وتنازل نواف....ريح قلبين..وبيفتحون بيت من جديد....ومتفائلين بسعاده كبيرة....

بس سلطان ما ناظر حق روحه...ولاشاف انه مقصر بحقه....ما شاف نفسه شلون تعب ولا حاول يصلح من حاله....
دايم يناظر حق الناس ويحب يصلح امورهم....ولا احد يتكدر.....
بس اسرف حق نفسه.....ولازم ينتبه لعمره.....ويفرح مثله مثل الناس.....
*******************************
خلود:احححححححححححححححححححححححلفي.........
ليلى:والله...لايفوتك وهو داخل وكاااااااااشخ لآخر درجه.....لايفوتك......
خلود:واااااااااااااو...موب مصدقه احس اني احلم......
ليلى:لا حلم ولا شئ....لو تشوفينه بيتخبل علينا....كل يوم والثاني باخطب....ويوم جا اليوم اللي بيخطب انهبل علينا وقلقان....
خلود:ليش قلقان من وشو؟؟؟؟الموافقه وحاطها بجيبه.....
ليلى:لا بس تعرفين اختك ما انخطبت وخايفين انهم يردونا........
خلود:لا ان شاء الله....كل وحده واللي يجيها نصيبها....وابوي متفهم ما اعتقد انه يرفض.....
ليلى:والله اننا مره قلقانين من هالسالفه.......
خلود:يمممممممه لا تخوفيني....هذا حلم حياتي.......
ليلى:من قدك وجاك حبيب القلب.....واحنا يا حرام قاعدين ببيوتنا لا حبيب ولا خطيب.......
خلود:يا عمري انتي....ما عندي الا منصور تبينه اخطبه لكي.....
ليلى:اخاف يسوي بي مثل ما سوى بالجوهره......
خلود تضايقت:انتي تعرفين ظروفه.....
ليلى:امزح معاكِ....ويالله لايفوتك قزيه زييييييييييييييييين.......
خلود:لا توصين حريص..........
وتسكر خلود الخط وتنتظر سلمان يجي.....وراحت للدبدوب وضمته لها.......
واخيرا جت اللحظه اللي تمنيتها....واخيرا بنجتمع انا وهو....واخيرا نقعد بدون قيود.... واخيرا اصير مرتاحه.....ما فيه أي خوف......
وراحت عند الدريشه تناظر وتنتظر لحظة دخول سلمان...تنتظر هاللحظات من زمان..... تمنت يدخل بيتهم....تمنت هاللحظات تكون وسط بيتهم....
من غرفتها تمنت تعيش هاللحظات...عشان تكمل فرحتها.........
هز قلبها صوت بواري السياره اللي اتفقت عليه مع ليلى.....دق قلبها بقوه.....
وحست بخوف رهيب.....مع فرحه قوووووووويه..........
ناظرت بخوف من الي يبي يدخل....ودخل ابو سلمان وزاااااادت نبضات قلبها.....
دخل سلمان وهو متأكد مليون بالميه ان عيون حبيبته تراقبه.....
دخل مبتسم ووده يناظر من أي دريشه تناظره........
دخل بكل نشاط وحيويه.....مع ان بداخله احساس مخيف..........
استقبلهم خالد وابوه........ومنصور اللي يقلط الضيوف.......
وفيصل وبدر ما قصروا.......وابو فيصل ما يدري عن شئ..........
اللي يعرفونه انهم طالبينهم بشئ....ويبون يجون.....يعني شئ كبير وما ينقال بتلفون..........
خلود قاعده على اعصابها.....مهي قادره تروح عند البنات....ولاهي قادره تكلم ليلى.......
وكل شوي عن الدريشه......
غاده حاولت بخلود تشاركهم مخطاطاتهم للسفر.....بس مافيه أي فايده.....تعتذر بانها تعبانه شوي ومالها خلق....واذا ارتاحت جتهم......
البنات مستغربين من الضيوف اللي جايين....والقهوه اللي تروح والبخور والشاهي.....
ومحد من الرجال فاضي.....العاده العيال يطنشون الرجال ولايقعدون معهم......

ابو سلمان:والله يا ابو خالد ولايهون ابو فيصل انك رجال اجودي...وما جبت الا رجال.... وهذي من تربيتك الصالحه.....
ابو خالد:الله يحفظك يا ابو سلمان.....
ابو سلمان:واحنا جايين ومتعنيين لكم عشان ولدي سلمان.....
ابو خالد:جيتكم على العين والراس....
ابو سلمان:هذا العشم فيك يا ابو خالد...وبصراحه احنا جايين نخطب سلمان لبنتكم خلود... واحنا موب لايقيين ناس نناسبهم افضل منكم......
ارتجف سلمان وكأنه خايف من شئ قوي....مايبي ينصدم...هو جاي وخايف...شلون لو ما صار شئ... بيصير له شئ.....
سكت منصور وهو معلق عيونه على سلمان....ليش خلود مو عهود؟؟؟وش فيها عهود....
وخالد اللي ولع مررررررررره....توها البنت وفي اخت قبلها.....
وفيصل اللي انتهى كل شئ...وتمنى هالقمر ما تطلع من بيتهم....
اما بدر ساكت بدون أي تعليق وهو عارف ان ماله خص باي شئ في هالامور.......
ابو فيصل مهوب عارف وش السواة....او وش تفكير ابو خالد...ومستغرب من تحديد خلود ولسلمان وكان من اللممكن ياخذ عهود لانه اكبر منها.......
ابو سلمان:ولو تشوفونها صغيره...لو نحجزها...لان هذي رغبة سلمان.....
سلمان على اعصابه....ينتظر أي كلمه....اي تعليق من ابو خالد.....
يبي لو كلمه وحده أي والا لا...
يناظر بعيون ابو خالد يبي يفهم شئ من نظراته......
يناظر بخالد ما لقى أي جواب....بس متضايق......
منصور ما يدري هذي حالته من فتره...بس هل تغير واللحين مو عاجبه الوضع...او انه مسالم ما يبي يتدخل في هالامور.........
فيصل وبدر ما لقى أي تفسير..................................
خلود على اعصابها....تحس انها بتمووووووووت....موب قادره حتى تتحرك تحس فيه شلل.....
موب قادرة تقوم من سريرها....وودها تطمن نفسها وتحلم بان احد من اخوانها يخبرها عن السالفة وهي اكيد بتوااااااااافق....
بس عهود ممكن عائق بيننا والا هي مجرد اوهام حطوها بيت خالتي...............
ابو خالد:............................................. .................

1_وش مصير نهى ومحمد؟؟؟؟
2_وش تطورات علاقة خالد بجوري؟؟؟؟؟
3_لمياء لراشد والا عادل؟؟؟؟؟
4_غادة تحب فيصل...بيأثر عليها هالشئ؟؟؟؟
5_عهود وتفكيرها وين بيوصلها؟؟؟وبتزعل لو درت بسالفة سلمان؟؟؟؟
6_مشاري اللي ما امل بالزواج...هل يحصل له فرصة زواج؟؟؟ومين هي؟؟؟؟
7_بدر عقب جلسته ببيت خاله راح يتغير شئ بحياته؟؟؟؟
8_السفره اللي متحمسين لها الكل؟؟؟وش توقعاتكم؟؟؟؟
9_وش بيقول ابو خالد؟؟؟ومن مؤيده ومن معارضه؟؟؟؟

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:25 AM
((الجزء الثامن عشر))
ابو خالد:والله يا ابو سلمان والنعم فيكم...ولا فيكم خلاف..بس تبي الصدق البنت صغيره على الزواج واذا بنزوجها اختها قبل لازم تتزوج...
ابو سلمان:ما اختلفنا يابو خالد الله يحفظك..بس نحجزها لين تنخطب اختها وتتزوج....
ابو خالد:الناس ما ترحم ويقولون اكيد بالبنت الكبيرة عيب...وانا ما ارضاها على احد من بناتي ولا انت اكيد ما ترضاها يا ابو سلمان
ابو سلمان سكت وما رد....وحس ان طلبه مرفوض بس ما يبون يتكلمون......
بس عيون ولده ما هانت عليه انه ما يتأكد من صحة الرفض......
ابو سلمان:انا ما اوقف بطريق سعادة بنتي...وكلن مكتوب لها ونصيبها بيوم من الايام ولا جا اليوم ما راح ارد الرجال...حتى لو في غيرها ما تزوج....
ابو خالد:فيه اشياء ودنا نسويها بس الناس ما ترحمنا...وفيه اشياء تسمعها يشيب منها الراس...
ابو سلمان فهم قصد ابو خالد..وفعلا الشئ صعب على كل اب انه يطلع عن بنته هالكلام...وبعض الناس مالهم شغل الا بنت فلان انخطبت واختها ما انخطبت وتبدا الاشاعات......
منصور ارتاااااااااح لابوه لانه فعلا ما يبي هالزواج يتم ما تهون عليه اخته....وخالد انقهر من البداية انهم تقدموا رسمي كان من الممكن انهم يكلمونهم وهم يشاورنها واذا موافقه يحجزونها لسلمان...
اما فيصل حس ان السالفة بتكبر وممكن توصل لزعل كبير بين العائلتين.....
ابو فيصل عجبه رد اخوه ابو خالد وحس انه عين العقل...وتوسم خير بولده خالد انه يطلع مثل ابوه نظرته بعيد وتفكيره مستقبلي......
اما بدر حس ان خواله غريبين وشلون تفكيرهم كذا...البنت لا جا نصيبها تتزوج موب لازم اختها... وحس انه غريب بينهم...تفكير اللحين مهو مثل اول ...تعلمنا وفهمنا...بنفس الوقت حاس فيه شئ ثاني العريس مو مرغوب او فيه شئ بينهم وتعذروا بكلام الناس....
سلمان حس انه بحلم...بكابوس...بشئ مزعج...بعد كل هالسنين يجيني هالرد....
تروح خلود بكل هالبساطه...بعد اقناع قوي بابوي عشان يخطب لي بنتهم الاقي هالرد......
سلمان حس بهالوقت لسانه مشلول وده يقول أي شئ بس موب قادر......
الدنيا تدور وانحاس كل تفكيره وصار يناظر بابو خالد وابوه.......
ابو سلمان:الله ييسر اللي فيه الخير...والله يوفقها....
سلمان وده يموت...الموضوع بكل بساطه انتهى...خلاص ما في أي كلام...طيب بعد ما تنخطب.....
لقى نفسه فجأة ورى ابوه خارج....وبدون أي تعليق........
خلود راحت...ضاع حبي لها وضاع كل شئ....وما في أي شئ بيننا......
حتى احجزها ما يبون....ليش؟؟؟....
سلمان حاس انه مخنوووووووق مررررررره.....يحس الدنيا انقفلت بوجهه....وماله خلق لاي شئ...
شلون اكلم ابوي مره ثانيه...بعد ما تنخطب...بس ردهم واااااااضح انهم ما يبون يناسبونا......
نظراتهم ما توحي انهم شاريين الرجال ويبوني......
لا بس الرفض وبس.......

<<<خلود شهقت من الصياح وهي تسمع ليلى تقولها عن الرفض.......
صارت تصيح بلا شعور....شلون حلمي يرووووح.....يضيع بس عشان عهود.....
عهود انا ما لقيت منها الا النكد والهم والكدر.....حتى اهم شئ بحياتي بسببها رااااح......
ليلى:بس يا خلود...لا انتي ولا سلمان كل واحد قالب الدنيا فوق تحت.....
خلود:يا ليلى انتي متاكده...يعني لو تنخطب عهود ما يقدر يخطبني انا ارفض كل الرجال بس سلمان ما يروح.....لا تكفييييييين(وصارت تصيح)....
ليلى:بس يا خلود لا تخليني اصيح...انا متضايقه مررررره....بس ما ادري اذا انخطبت عهود بيوافقون على سلمان والا لا....بس ابوي حلف انه ما يخطب له.....
خلود:شلون يعني مو متزوج مره وحده.....
ليلى:لا حبيبتي...ما يخطب منكم.....
خلود:آآآآآآآآآآآه ياربي....يعني فيه شئ واحنا ما ندري عنه....لازم اسوي أي شئ...وماني اخذه الا سلمان...
ليلى:خلود تراكي مره صعبه....انتي اللحين هدي نفسك وعقب نتكلم.....
انسدحت خلود على السرير وهي حاسه انها بعالم ثاني...قبل شوي بتكمل فرحتها وبتم سعادتها اللي تحلم فيها....والحين كل شئ يخترب.....وكان ما بينهم أي شئ....
والسبه كلها اختي عهود..........
وبعد ابوي يلمح لهم انهم اذا يبون عهود ايه بس انا لا.......
ياربي وش فيك يا ابوي....حتى انت.....حتى اخواني كلهم.....وش فيه سلمان.........
مسكت الدب الي جاب لها اياه وضمته لها وصارت تبكي....تبكي بقوووووووووووه عمرها ما بكت على شئ هالكثر....وصارت متضااااااااايقه حيل ولا تاكل ولا تبي تقابل أي احد......
*****************************
ام رغد:والله يا سلطان مهيب حاله تقعد كذا بدون زواج...
سلطان بضحك:وانتي من اللي مكلفكي تقعدين فوق راسي وتزعجيني.....
ام رغد:هذا جزائي ادور لك الزينات....شغل واشتغلت...خلاص ما باقي الا نزوجك.....
سلطان:ومن قالك اني ابي اتزوج؟؟؟؟
ام رغد:لا والله....ما يحتاج تتكلم واللي عنده استطاعه انه يتزوج والا صوم كل يوم....
سلطان:هههههههههههههههههههههه
ام رغد:يا برادة اعصابك..اللحين انا اتكلم جد وانت تنكت وتضحك.....
سلطان:طيب ولا تزعلين من سعيدة الحظ اللي بتاخذ واحد مثلي؟؟؟
ام رغد:من اللحين بدى الغرور...
سلطان:ايه لازم اصير مغرور...ثلاث رجال يعرضون عليّ بناتهم...تبيني اصير انسان عادي لازم اشوف حالي شوي....
ام رغد:والله من هم؟؟؟وشلون بناتهم؟؟؟؟
سلطان:يووووووه انا وش اللي خلاني اقولك....امزح امزح....
ام رغد:سلطان تراني جاده وما ابيك تقعد تمزح......
سلطان:خلاص يا اختي الكبيرة...البنات ما يناسبونا.....
ام رغد:وش دراك؟؟؟؟؟
سلطان:وحده كبيره مره...ووحده صغيره والثالثه مهي سعودية...بس انا شكلي باخذ الثالثه...
ام رغد:لا يا سلطان الا ذي....
سلطان:ابوها مره حلو اجل هي وش بتكون...خلاص انا شكلي بآخذها...وش رايك تجين معاي بكره....
ام رغد انهبلت وما تعرف المزح وانجنت من اخوها سلطان اللي ماخذ الموضوع بمزح ولعب...
ام رغد:سلطان اعقل...ولا تخليني اقوم البيت عليك...انت تعرف اضرار الزواج من الخارج والافكار راح تكون مهي متوافقه...غير عاداتنا اللي اكيد مالهم علم فيها.....
سلطان يبي يرفع ضغط ام رغد:عادي العادات نعلمها...والتربية هي متربية هنا...ودرست بمدارسنا.... يعني ان شاء الله نفس التربية والافكار....خلاص متوافقين يالله بكره تروحين تشوفينها.....
ام رغد:سلطان تكفى لا تجنني....مهي سعودية منت متزوجها.....
سلطان:هههههههههه...الله يعينك على نفسك..دايم انتي حاااااره......
ام رغد:قسم بالله انك وش اقول بس؟؟؟تبي ترفع لي ضغطي....انا ما اسلم من يوسف تجي انتي بعد...
سلطان:لازم نضيف جو من الحراره....
ام رغد:شف ترى اليوم جيت عشان اكلمك عنها...البنت اخلاااااااااق وعاجبتني مررررررررره... وتعرف انك انت مميز وطيب وما نبي أي وحده.....
سلطان:الله انا مميز وطيب...بس انا حاليا ما افكر بالزواج.......
ام رغد:يا سلطان ان ما اتزوجت اللحين ما راح تتزوج الا بعد ما تكبر...كل سنه بتقول اللي بعدها.... انت لازم تتزوج بدري وتجيب عيال يشيلون بيتك من بعدك او يتملون معك المسؤلية... اما اذا اخرت الزواج متى بيجي الولد اللي بيساندك....لاصار عمرك اربعين او خمس واربعين والا في ولد عمره عشرين شايل هم البيت كله..اما اذا اخرت زواجك لثلاثين متى بيجي هالولد؟؟؟ بيجي لا صار عمرك خمسين.....
سلطان فكر زين...الزواج سنة الحياة...وكل واحد لازم يرضى بمصيره.....
سلطان:ومنهي البنت اللي تقولين عنها؟؟؟؟؟
ام رغد:بنت عم عيال خالتي.......
سكت سلطان ولا تكلم وحس انها قويه...ما يبي يتذكرهم بشئ......
وبالنهاية بتصير عروسته بنت عم جوري......
**********************
كلولولولولولولولولولولولولولولويش
راشد:الف مبروك يا بنت العم.....
لمياء:الله يبارك فيك......
عيوش:كلولولولولولولويش...احححححححححلى عروسين بالمبارك....
راشد:الله يبارك فيك...
ام راشد:مبروك يا بنيتي.....
لمياء بخوف:الله يبارك فيك يا خاله.....
لمياء حست انها بتصيح....تمنت هالزواج يكون معها امها تستشيرها...او ابوها يعطيها من النصايح اللي تعودتها لما تقدم لاي عمل.....
تمنت تضم اخوها فراس...تبي تحس باي حنان حولها عشان تطمئن....تمنت اشياء كثيره بس ما حصلها أي شئ....
ودها بصديقاتها حولها....بنات خال او بنات عم كثار....تبي تحس باي احد حولها....
فراس:راشد لا تاخذ لمياء بعيد عننا......
ابتسمت لمياء بالم.....اما راشد صار يضحك على فراس....
راشد:ما علي منك...بآخذها مكان بعيد....وما اخليك تشوفها.......
هنا سمع شهقات لمياء اللي ما تحملت......
راشد انهبل ما يدري وش فيها....ما درى انها بتموت من الخوف....تحس انها بخووووووف وعالم ثاني مخيف ما تدري شلون تدخله.......
زواجها من راشد طمنّها اكثر من زواجها من عادل....بس الخوف ما يروح من أي بنت....
خصوصا اللي فاقده حنان وتبيه باي طريقه.....
راشد حس انه اجرم بحق بنت عمه وانه خوفها مرررره وموب عارف شلون يعتذر او وش يسوي...
آمنه:لمياء انتي عند عيال عمك لاتخافين...اطمئني واعتبرينا حنا مثل خواتك....وراشد انا اضمن لك اياه ترى يموت فيك ويتمناكي من زمان ومافي سالفة زواج الا طرى لك....
راشد حس ان اخته بدت تحرجه.....
راشد:بلا فضايح...انا اقولها بعدين.....
ابتسمت لمياء وحست بالامان شوي يرجع لها....خصوصا يوم تكلمت آمنه.....اذا السالفه يحبني من زمان فانا مطمئنه....
بنات لاجا طاري الحب ذابو وحسو ان كل المشاكل بتنحل.......
راشد:يالله غثيتونا بنروح بيتنا.......
لمياء ارتجفت وحست ان اطرافها بارده....مسك ايدينها راشد ومسح عليها وناظرها وهو ساكت.....
على طول انسحبوا آمنه وعيوش....مع ان عيوش بتذبحها اللقافه بس ما قدرت تشوف أي شئ....
راشد:لمياء حبيبتي....انتي بنت عمي وزوجتي وحبيبتي وكل شئ بهالدنيا.....وما كنت افكر الا فيك.... لاتخافين من أي شئ واعتبريني كل شئ بهالدنيا مثل ما انا اعتبرك....وعليّ اني اوفر لك كل شئ... كل شئ تتخيلينه....وحتى اللي ما تتخيلينه....واذا قصرت بشئ لو بسيط الحق لكي ولاتتركيني عاتبيني.... يا لمياء يمكن شئ ما قالوه اخواتي....انا امنيتي بهالحياة هو انك تكونين لي واكون لك.....
لمياء نزلت راسها...وحست انها بتموت من الوناسه....ولد عمي يحمل هالمشاعر من الحب لي وانا ما ادري عن شئ ولا عمري حسيت بشئ اتجاهه...وارتاحت لانه عطاها الامان.....
قام راشد ومسكها مع يدينها وقومها....وباسها مع خدها وراحوا لبيتهم.....
اما عادل حس انه مرتاااااااااااااااااااااااااح وضميره مرتاح عشان بنت عمه...اخذت اخوه اللي مايظلم وبيرعاها احسن رعاية ويعوضها من اللي شافته مني ومن ابوي........
وحس انه خااااااااااايف من الخطوه القادمه له..........
*******************************************
عهود:ان جيتي للحق فيصل احلى من منصور بس منصور شكله يطمن
غاده:لا والله اكيد يطمن موب اخوك...اقول بس
وتدخل خلود ووجها مقلوب فوق تحت..................
غاده:خلود وش فيك؟؟؟؟!!!!
خلود ولا ناظرت بغاده.....
خلود:عهود تعالي لغرفتنا......
وطلعت خلود وتركت الف سؤال وسؤال يحيّر عهود وغاده......
شكل خلود ابد ما يطمّن....عيونها متنفخه من الصياح....ووجهها صاير اصفر...اول مره يشوفونها بهالحال......
غاده:الله يستر...روحي شوفيها يا عهود..لايكون احد صار فيه شئ....
عهود:لا اعوذ بالله فال الله ولا فالك......الله يستر.......
وراحت عهود بغرفتهم اللي يناموا فيها مع انها تركتها لخلود من جت غاده بس مازال فيها بعض الاغراض.....عهود كانت ميييييييييييييته خووووف لايكون باحد اخوانها شئ خصوصا منصور لانها ما صارت تشوفه ولاتدري عنه....وبدى الوسواس لايكون بابوها ولا احد عمانها صار فيه شئ...
انحاس راسها من كثر التفكير وحست انها بيصير فيها شئ من القلق.....
ابعدت عنها الوساوس...وحاولت تكون اقوى من خلود لانها اكبر منها والفروض تصير بعد اقوى بهالمواقف..............
عهود دخلت وقفلت الباب وراها......
عهود بخطوات لين اقتربت من خلود:ها خلود عسى ما شر...وش فيك؟؟؟؟؟؟
خلود سكتت وحاولت تغير الموضوع مره وحده....حست ان عهود مالها أي ذنب.....
وفجأة وبدون مقدمات تذكرت عهود والسلطة اللي لها في البيت...هي تعتبر أي شئ سلطة وما تعرف ان الكبير له شوره موب معناه انه يتسلط على كل شئ.......
انفجرت خلود وطلعت كل اللي بقلبها...وكل اللي كانت كاتمته بقلبها....طلعت قهرها على اختها عهود.. بدت تعطي من الكلام القاسي اللي عمرها ما قالته لاحد ولاعمرها سمعته من احد.....
شافت عهود هي الحاجز بينها وبين سلمان اللي اعتبرته هو مفتاح السعاده ونست ان اللي قدامها اختها وانها ما تدري عن أي شئ عن موضوع خطبتها...........
خلود:عهود انتي دايم بطريقي...وين ما اخرج وين مااروح لازم توقفين بحلقي ناشبه مثل العظم... انا كل شئ عندي يهون الا انك توقفين بطريق سعادتي.......
بالعربي انا احب سلمان وهو يحبني(وهذي اول صدمه لعهود...يعني احترامه الزايد عشان اختها موب عشانها) نموووووووت ببعض وانتي الكبيره طبعا فمايصير اتزوج قبلك....انا وش دخلني اذا انتي كريهه ومحد يحبك...ووش دخلني اذا انتي محد خطبكي...بس سلمان يروح لا ولا...الا هو ما اقدر اسكت(وهنا عهود شوي وتصيح من القهر....معقولة هذي اختها....وانا ومالي أي ذنب ولا ادري عن السالفة...فيه اخت كذا تكلم اختها وتتطنز عليها باخلاقها وسلوكياتها...ولا موب أي بنت هذي الرومانسية الحساسة اللي تزعل من نسمة الهوا)......
خلود:عهود الهواش..رمي الكلام...زعلنا كله يهوووووووون بس سلمان لا..(وصارت تشاهق من الصياح).... عهود لاتوافقين عليه ان خطبكي....عهود قولي لهم انه جا نصيبي....لايرفضونه لاني ما راح اوافق علة غيره لو تنطبق السماء السابعه على الارض السابعه.........
عهود عجزت تستوعب الموقف...بعد كل الكلام القاسي تبيني اوقف معاها....بعد كل الكلام الوقح تبيني ما اقهرها وآخذ حبيبها....بعد كل الموقف السخيف تترجاني وتبيني انا اصلح الموقف لاني اعتبر انا الغلطانه وانا الي واقفه بطريقها..................
ناظرت عهود باختها بنظات مبهمه موب عارفه تشفق عليها لانها بدت تهذر....او عشان دموعها اللي اول مكره تشوفه بهالطريقه.....او انها تقرها زياده وتفهمها الاسلوب الراقي وانها ما تظلم أي احد...
خلود:هم رفضوه عشانك...ابوي قاله لا لانك ما تزوجتي......
عهود عمرها ما كان تفكيرها الابدي زواج...وما كان همها الوحيد بس كلام اختها كانه خناجر بقلبها... كانها تعايرها بان مافي احد يحبها ويموت عشانها ويتقدم لخطبتها........
عهود:شوفي خلود...انا الخطبه بكبرها ما ادري عنها هذا اولا...ثانيا في اسلوب ارقى من هالاسلوب وكان ممكن تكلميني فيه....ثالثا والاهم...انا ما وقفت بطريقك ولا شئ وكان تبينه خوذيه بس علي انا اروح واقول لابوي انا ماني ميته عالزواج ولاني مشفوحه ولو اقعد تحت ظلك طول عمري باكون اسعد انسانه بالكون.....
خلود حست انها انهانت من اختها وان جاها كلام ما قدرت ترد عليه....انا ميته عالزواج...انا ما استحي....انا ما احب ابوي واهلي.......
عهود:ولعلمك انا ممكن اطلع واتركي وقلعتك انتي وسلمان لان هالاسلوب الوقح المفروض يتطنش وما ينرد عليه...وانا اختك الكبيره ولي حقوق عليك وما راعيتها بس انا ارحمك لانك الاصغر والمفروض اكون العاقل......
خلود ودها تسبها تقولها أي شئ يبرد كبدها وبنفس الوقت موب عارفه شلون ترد عليها لانها غلطانه وراكبها الغلط......
خلود:وش قصدك بهالكلام اللي ما من وراه فايده....انا قلت الحقيقه والحقيقه ما تزعل......
عهود:لاحقيقه ولاشئ...موضوع ما ادري عنه ولاعود...والاقيك تعاتبين على شئ ما لي علم فيه وين جت الحقيقه...
خلود:انا ما اقصد على موضوع الخطبة اقصد على تبعاتها...موب هالشئ راح يتكرر مع كل خاطب لي.....
عهود حست انها بموقف محرج مرررررررررررررررره....لايكون انا السبب فعلا في الوقوف بطريقها...لايكون كم خاطب تقدم وانرفض بسببي....معقول ابوي يسويها...بس الي عرفه ان ابوي يقول ما اوقف بطريق بناتي ان جاهم نصيبهم........
حست بنقص شوي...بنت عمها جوري واصغر منها ومخطوبة....وصديقاتها كلهم مخطوبات...صح غاده ما انخطبت بس تقدموا لها قبل كذا...وعهود محد تقدم لها...ما سمعت عن أي خبر خطبه..... هالشئ كتمته بقلبها ولا علمت احد بهالشعور بس اليوم انفجر هالشعور بشكل قوي...وهالشئ موب لصالحها
سكتت عهود وتداخل موضوعين براسها..موضوع تفكيرها عن الزواج موضوع اختها اللي تظلمها بانها هي سبب تعاستها.......
خلود احتارت مع عهود وتمنت لو تعرف وش اللي يدور براسها....وش اللي تفكر بوه....وش ناويتن عليه....بتعرف غلطتها عهود والا بتسكت وتقهرني.....
عهود:شوفي انا عشان ابري ذمتي راح اشوف وش سبب الرفض...لاني لو انا السبب راح اصله هالشئ واكلم ابوي...اما اذا طلع هالشئ م؟ـ؟ـ؟
خلود:لاتكملين اكيد بيطلع هو مافي غيره
عهود:لو طلع هالشئ غلط انا ما راح اكون معك عهود الاولية...لان كلامك ما يتحمله أي بشر...وثمني كلامك مرة ثانيه...واذا انا كم مره قسيت عليك فانتي جرحتيني جرح لايمكن انساه طول عمري...
وخرجت عهود وتركت خلود بالف حيرة وحيرة....راسها يدووووووور.....شلون انا استعجلت ليش ما كلمتها بهدوء....بس هي قاسيه وعادي عندها أي كلام....معقولة انا جرحتها بشكل كبير...انا ما قلت الا الصح وليش تزعل منه....يمكن موضوع الزواج حساس.....
معقولة انا الي انقد على أي شخص يكون قاسي بمعاملته اطلع انا اقسى منها...مستحيــ ــ ــ ــ ــ ــ ــ يل وسلمان...آآآآآآآآآآآآآآه يا سلمان وش مصيري معك...ليش؟؟؟ليش يا ابوي؟؟؟ويا اخواني؟؟؟وينكم عن تأييد زواج العائلة ولد خالتي وش فيه؟؟؟!!!!!
انا لايمكن اتنازل عن سلمان واذا عهود ما اتكلمت انا اللي باتكلم........
>>ناظرت عهود بوجهها بمراية الحمام...انا عهود...انا انهز من كلام...انا اصيح....... وجهها احمر وعيونها تنفخت من الصياح....لانه صياح من قلبها موب دلع او لعب....
صياح بالدمع والقلب والجرح اللي انجرحت منه....كل جسمها متوتر....تحس بجسمها حاااااااااار.... معقولة انا واختي على هالحال....وين غاده عني اللي تتمنى اخت عندها....وجوري اللي تخاف انها تحسدنا لانا ثنتين واعمارنا متقاربه......
انقهرت عهود من علاقتها بخلود...يمكن خلود لقت وحده من قريباتها وبنفس عمرها وارتاحت لها... وصاروا مع بعضهم....
انا مابي اسرار...ولا ابي اعرف عنها كل شئ بس ابي علاقتنا تصير احسن وافضل من أي اختين... انا ما احب سلمان هالكثر وماهو هذا الشئ اللي زعلني...ايه حبي لسلمان مجرد اعجاب بلطفه وأدبه واخلاقه......ما كنت افكر فيه جديا بالعكس كنت دايم اقول لروحي لاتتعلقين باحد......
اجل ليش هالكثر تاثرت!!!!!
يمكن عشانه من اختي...يمكن لانها عايرتني....يمكن لاني حساسه وهالشئ ما اعرفه عن نفسي....يمكن اني حسيت اني فعلا وقفت بطريق سعادتها.....
وناظرت مره ثانيه المرايه وانقهرت اكثر واكثر....وش الشئ اللي خلاني اتاثر بهالكلام......
ودها تضرب نفسها وهي تشوف شكلها...انقهرت انها بموضع عادي اتاثرت ونزلت دمعاتها لانها مقتنعه بان الدموع غالية وما تنزل لاي شئ.......
تسبحت بالحمام عشان محد يناظر بشكلها...وحتى خلود ما تبي تقابلها وهي بهالمنظر........
**************************************
**************************************
بدر:فيصل وبعدين معاك انت والقهاوي والله انك ما تستحي....
فيصل:احلف عاد...داري من زمان اني ما استحي....
بدر:فيصل اعقل وتعال معي...والله هالناس مهم من ثوبنا.....
فيصل:وحنا بناسبهم..كلها قعدات وناسه مع هالمحشيين وعقب نرجع....
بدر:يا فيصل هالشئ بيأثر بسمعتك...وبسمعتك اهلك وبيقولون العاقلين جو لهالمنتزهات وبيسوون اشد منا وحنا اللي بنكسب ذنبهم......
فيصل:والله انك رججججججججججججه.....
بدر نزل من السياره وأشر لفيصل انه ينزل....فيصل انهبل وما درى وش فيه ولد عمته ونزل معاه.... ويروح بدر ويركب السيارة مع جهة السواق......ويأشر لفيصل انه يركب بسرعه ويناظر يمين وشمال.... فيصل مهوب عارف وش السواة....ويركب معه ويمشي بدر باسرع شئ......
فيصل:وش فيك انهبلت بك شئ....منتب صاحي!!!!
بدر:لاتتكلم ولاتلفت لايمين ولاشمال......
فيصل حس ان بدر جاد...وبنفس الوقت مهوب ملاحظ عليه ذيك الجدية........
فيصل:بدر وش السالفة......
بدر:يالخبل لاتنادي باسماء ويووووووووووه قفل جوالك بسررررررررررعه......
فيصل انهبل صدق وقفل جواله ولا تكلم ولا كلمه.........
وصلوا البيت وأشر بدر لفيصل انه ما يتكلم اول ما دخل البيت يمسكونه خالد ومنصور ويدخلونه الملحق ويضحكووووووووووووون.......
فيصل:اتركوني...خالد اتركني(ويحاول يفك روحه)....
فيصل:منصور...منصور العاقل الامؤدب لاتسمع كلام بدر(وبدا يصرخ)....
والعيال ميتين ضحك......
يجي بدر ويمسك عصير معه:فص فص حبيب البي تبي تشرب عصير....بارد برّد على البك يا البي....
فيصل:اقول لاتتفلسف بلهجات ثانيه....حدك سعودي وتخب بعد......
بدر:طيب يا الدب....جودوه لايفلت منكم......ويبدا بدر يسمكه مع خصره......وفيصل ما يداني هالحركه.... وبدا يصرخ ويحاول يضرب منصور وخالد......
وطفشووووووووووووووا فيصل...خلوه يكره شئ اسمه منتزهات وخرابيط المحشيين......
خالد:عاد لو بعد هالمره تفكر بعد انك تروح مره ثانيه تروح...ماراح يصير شئ طيب... وراح تلاقي مننا شئ مهوب هين...وبنجيب لك العمى.....
فيصل:تووووووووووووبه ما اروح لها...وانا بصراحه ابي اضيع طفش واحنا ببيت واحد وكلن لاهي....
منصور:انا انساني...تعرف اني داخل بدورة حفظ القرآن المكثف وباقي الاختبار...يعني مشغووووووووووول حيل......
خالد:وانا بعد خاطب وماني فاضي....
فيصل:اللي يسمعك يقول انت الحالك اللي بتعرس.......
خالد:صحيح موب الحالي بس اميزهم......
فيصل:اقول كل واحد قبل لايتزوج يقولها ولا اتزوج قلب الدنيا فوق تحت......
خالد:قلت لك انا اميزهم..........
فيصل:اهجد....وخلك راكد لاتشوف من الغد صباحا وانا معي انثى واتزوج قبلك......
بدر:هههههههههههههههههههههههههه تسويها تجي عليك.....
منصور:فيصل لاتتهور وتسويها اعرفك لو عليك كان ساعه ونلاقي معك بزر......
فيصل:وش قالولكم بيض افلام كرتون....
خالد:المهم كلام رجال هالمنتزهات لاعاد تطبها ولا تفكر اصلا فيها....والمقلب ترى فيه شئ من الجدية.........
فيصل:شلوووووووووون؟؟؟!!!!!
بدر:صديق خالد اللي بالمباحث قاله وبسرعه قالي وانا ما خليتك تنزل لان نفس الشله اللي تقعد معهم هم محششين ومروجين.......
فيصل:معقوووووووووووولة!!!!!!!!!
بدر:ولولا لطف ربي كان انت منهم الحين...............
فيصل:الحمدلله....لا اجل فيها مخدرات وسجون وفضايح خلينا هاجدين......
منصور:ازين بدل هالدجه والفرفره اللي بالاسواق.......
بدر:ورى ما تريح راسك وتتزوج؟؟؟؟؟؟
فيصل:مدري اللحين ما افكر جديا.......
خالد:ابوهم يا جديا...اقول اعقل وخذ وحده من بنات عمك وصدقني ما تحس بالطفش والفراغ اللي قبل...
فيصل يغمز لخالد:اهـــــا فراغ وطفش......
خالد:ترى بذا(ويأشر على الطاولة اللي قدامه)
فيصل:ول محد يمزح معك...بصراحه اليوم احسكم ناوين عليّ...طيب منصور ما جبتوا طاريه...
بدر:ايه حبيبي اليوم الدور عليك...دجه ودشره ماهي عندنا....اعقل وتزوج ترى الوضع اللي انت فيه كلنا موب عاجبنا.....
فيصل:كلكم فاضيين...بعدين وش بي زود عنكم...كلنا مثل بعض.....
خالد:اعوذ بالله كلنا مثلك اجل خربت السعودية.....
بدر+منصور:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فيصل:والله اني مطوع عند الداشريين الثانيين....
بدر+خالد+منصور:هههههههههههههههههههههههههههههه
فيصل:بس تبون الصراحه.....
بدر:أول وسمعنا عايز تأول ايه.....
فيصل:خلاص باترك الدجه بس نخررررربها هنا..
منصور:والله يا انت عليك مصطلحات مدري باي قاموس...يعني ايش نخربها.....
فيصل:ههههههه يعني نخربها...يعني نقلبها وناسه بالبيت او برى البيت.....
خالد:تقدم جيد...خلاص انت بس اترك حركاتك وانت بتلاقي الوناسه كلها......
بدر:يالله شباب خلونا نروح نتقضى للسفر
فيصل:وش تتقضى؟؟؟
بدر:نشوف وش الحركات الجديده اللي جت عندهم...دايم هالمحلات تجيب اشياء عجيبه تفيدك بالسفر...
منصور:يالله حتى انا تحمست ابي اشوف وش عندهم....
خالد:وانا باقعد بالبيت.......
فيصل:لالالالالالالا ما اتفقنا......
خالد:من فيه بالبيت يقعد عند اهلنا؟؟؟؟
فيصل:ابوي وعمي وينهم؟؟؟؟
خالد:لاهين بالعمار وتعرف لازم معارض السيارات......
فيصل:يا حظك رابح هالمره....اقعد ويا حسره علينا...............
خالد:قلنا لك انت اشر واحنا نزوجك.......
فيصل:ايه قريب ان شاء الله...........
وراحوا العيال للمحل اللي بدر قالهم عليه........
بدر انسان طيب ومسالم...عليه حركات تضحك...لكن موب دايم قالبها مزح بس لا اتطنز باحد اتطنز ومحد يقدر يسكت من تعليقه.....
ما يحب المشاكل ولا احد يتعدى على احد...ويحب امه مررره واللي يقدرها امه يحطه فوق راسه وتمنى بنت عمه تكون طيبه ويستمر معها طول حياته......
بنت عمه استغلت طيبته وبدت تتكبر عليه ولانه ما يحب المشاكل فيطنش حركاتها اللي ترفع الضغط... بس زودتها وما صارت تتادب لامعاه ولا مع امه...وحاليا خلاها ببيت اهلها يمكن تعقل وتصير طيبه لانه ما يبي يطلقها بهالسهوله......ولايبي عمه يزعل او احد يزعل بسبب هالطلاق......
وبنت عمه ما عندها مراعاه لطيبته ومشاعره...وهي تعرف ان قلبه عليها ولايبي يخرب سمعتها.... بس لازاد الشئ عن حده انقلب ضده........
بنت عمه سوت شئ وهو ما يدري......لادرى وش بتكون ردة فعله؟؟؟؟!!!!

>>منصور....هااااااااادي خصوصا بعد ما التزم....وجهه نوّر من الايمان.....التزم بصدق وصار همه الدين....وانه يصلح الناس....احبه الشيخ اللي يدرس عنه وتمنى منصور يكون لبنته...بس هو ما يفكر بالزواج.......
اعتدلت نفسيته وصارت الابتسامه بوجهه.....وصار يستحي مرررره....ولايرفض لا احد طلب.... الكل لاحظ عليه هالتغير القوي وصاروا يدعون له ان ربي يثبته ويقويه على الايمان والطاعه......
ابوه حس ان منصور قوت شخصيته بعد الالتزام خصوصا في شغله....وعمه بعد حبه اكثر من قبل... وراح الزعل اللي كان بقلب عمه ابو فيصل....وحس فعلا ان الرجل كان شئ وصار شئ آخر......
خواته انجنوا عليه بعد اللحية صاير احلى من اول((وسبحان من جمّل الرجال باللحى))....

<<وفيصل اللعاب مطنش الدنيا كلها واحيانا تطلع عليه حركات مهي بيده بس من اثر الصحبة السيئة ولايمكن احد يصاحب ناس سيئين وما يتاثر فيهم لو شئ قليل....والدليل انه كان من المستحيل انه يكلم بنات...وكثر قعداته مع الناس الداشره صار مثلهم يكلم وخصوصا ان البنت هي اللي داقه عليه واصرت انه يكلمها وطبعا هالحركه من واحد من العيال هو اللي عطى الرقم لهالبنت.....
فيصل وده يترك هالمكالمه لانه حاس بشئ كبير قاعد يسويه...خصوصا انه ما امداه منتهي من مهاوشه مع اخته بسبب انه مجرد شك باخته...وهالشئ هو اللي خلاه كم مره انه يترك...واللحين بسب قربه لعيال عمه مضطر انه يترك لانه مستحيل يجاهر ويكلم قدامهم.......
فيصل دمه خفيف وما يترك احد بخير...لازم يتطنز على اللي قدامه....ولو اهله يسمحون له يكلم بنات عمه الظاهر ما قضى منهم هواش......
يحب يمزح على البنات موب قلة ادب منه الا انه وده يونسهم....حتى لو هواش اهم شئ يحسسهم انه يعرفهم وبيتهاوش معهم.....
مشكلته عند طناش شوي لانه موب مهتم انه يشتغل...وابوه هذا اللي قاهره بفيصل...كل العيال يشتغلون الا هو.....واللحين ابوه ربيدور له وظيفه تخليه يعقل وبيزوجه عشان يترك الدجه...ومادرى ان العيال ما قصروا وامسكوه....وخلوه يقعد معهم........

>>خالد تغيـــــــــــــــر 180 درجه بعد الخطوبة...تغير كل شئ فيه...حتى جوري اللي دايم يعتبرها انها صغيره وما كان يفكر فيها ابد....صارت من نصيبه وحبها مررررررررررررررره......
كان كل تفكيره بصديق عمره وان لمياء ما راح تضيع منه....ويحس بالامتنان لصديق عمره..... كان بينه وبين زواجها خطوة وحده لو انها ابعدت تفكيرها وظنها السوء كانت اللحين زوجته..... وكان يفكر بحنان بنت خالته....يحس انها ثقل وعقل وتخدم الناس....تمنى ياخذها ويخليها تترك الشغل لانه اختلاط.....يحس فيه انسجام كبير بينه وبين حنان.....وكم مره يفكر انه يكلم امه عنها بس يصير أي شئ وتتأجل السالفه.......
بس جوري اللي جت بسرعه وبدون أي مدمات هي اللي خذت عقله....بروحها الخفيفه وطيبتها..... والا شكلها اللي يجنن....حس انها احلى من أي وحده....واكيد جوري تحمد ربها على نعمة الغطا..... حبها برومانسيتها وبادبها....بحيائها....بخجلها.....واحلى شئ عنده لا قالت(بس انا استحي).... بيمووووووووووت عليها....وكل العائلة لاحظت هالتغيّر......
خالد بالامور الكبيره مافي أي نقاش....وحس هالشئ بيتعبه بالزواج....لانه افكاره وحده وما راح تتغير....وما يحب ان الموضوع يتكرر وينعاد ورأيه معروف بنفس الموضوع......
ما يقصر على خواته بشئ....بس فيه طبع الجفاف شوي....بعكس منصور..

.....

<<ابو خالد حازم شوي بحكم انه الكبير وهو اللي كان متحمل المسؤلية بعد ابوه.... فيه شوي صلابة بس قلبه نظيف وما يحب المشاكل ودايم يزعل لاشاف اثنين متزاعلين بين عياله او عياله وعيال اخوه.....
بنى نفسه بنفسه وله علاقات قويه سواء من اصدقاه او من اصدقاء ابوه.....اشتغل وكافح من الصفر لين وصل لمستوى مرضي وعاش حياته على امل ان عياله يكملون مشواره.....وحقق له ربي امنيته وكمل اول واحد خالد....وبعده منصور......
عهود مثل ابوها....حازمه وقوية...ومواقفها رجولية...تتحمل اكثر من امها وخلود......
وآخذه من ابوها الهم....تشيل هم لاي شئ....وتتحمل المواقف الصعبه......
وخلود عكسها تماما.....مثل امها...رقيقه وخوافه.......وما تتحمل أي شئ.........

>>ابو فيصل...ارق من اخوه واقل تحمل منه....عاش شوي من الدلال.....اشتغل مع ابوه وكان اخوه ابو خالد متحمل العبأ الاكبر....بنفس الوقت ما كان عنده تخامل او كسل....موجود عند الحاجه..... يحب عياله مررررررررررره لدرجة الدلع ودايم ابو خالد ينصحه ويقوله الدلع ضيع كثير...... بس كان يدلع بنته جوري اكثر من فيصل......وهالشئ هو اللي خلاه يفترق مع عديله((ابو سلطان)) لان اخو ابو سلطان كان يضرب عياله وهالشئ محد يتحمله بس ابو فيصل بزياده كان ما يتحمل الغلط......
كان خايف على جوري مررررررره ورفض كثير من اللي يتقدمون لها....لانه يبي واحد يضمن ان يعطيها حقوقها وما يظلمها......
وحس انه ظالم بالبداية يوم عطى لابو محمد بنته جوري لمحمد....وخصوصا يوم رفضها حس انه اجرم بحق بنته وتمنى الارض تنشق وتبلعه ولايسمع هالرفض.......واشتغل ليل ونهار عشان يرجع الدين اللي عليه واخوه ابو خالد ما قصر وعطاه لين تم المبلغ....بس ابو محمد كان هو بعد متفشل من سواة ولده........
اما سلطان فكان الموضوع عنده عادي...لانه منصور لمح له ان الموضوع القديم بينه وبين سلطان ان انتهى هو بياخذها.......
اما منصور يوم رفضها....ارتفع عنده الضغط وحس بضيق تنفس....حس ان هو ظالم او بنته فيها شئ.... او يمكن سحر صاير لها وهو السبب انها تنرفض كم مره........
بس خالد هون عليه الموضووووووووووووووع.....وحس انه رجال ويعتمد عليه....واللحين هو مستانس عشان بنته....خصوصا يوم يشوف الاحراج اللي بوجهها اذا كان ابوها فيه وكان خالد موجود......وبنفس الوقت يغار على بنته من خالد....وحس انه بنته بتكون مشاعرها وقلبها انسلبت لواحد وبكل سهوله....وعشان كذا يلمح لخالد انه ما يدخل ويخرج على كيف البيت.....بس خالد يطنش ويسوي روحه ما يفهم......
*********************************************
حنان:اوووووووف يهالمراجعين كأن مافي مريض الاهم......
مي وتقعد بشويش:آآآه...اي والله انك صادقه...قسم بالله غثا....
سعاد:انا شكلي باخرج تعباااااااااانه مره وما بي حيل اكمل دوام......
مي:خوذيني معك....
حنان:ما شاء الله وانا اقعد الحالي...وكل وحده حامل وتعبانه والشغل كله عليّ....اقعدوا وارتاحوا اصلا انا هنا اللي اشتغل.....
مي:الله يعينك...من جد مابي حيل اشتغل وانتي ما قصرتي تشتغلين عننا......
سعاد:حتى انا شكلي باستقيل مره وحده.....
حنان:ليتكم ما اعرستوا...طفشتوني...مره ما نمتوا ومره تعبانيين واللحين كملت وحملتوا......
مي:والله الحمل قرف...وتعب...خليك بنوته ازين....
حنان بنفسها ليتني بس بنوته....ليتني بس اتاكد واريح ضميري اني فعلا بكر...ما ابي اتزوج...بس ابي احس اني طبيعيه ويروح من عندي الخوف اللي عايشه فيه.....
سعاد:لا حرام عليكي...صح ان الحمل غثا...بس الزواجفيه ميزات كبيرة.....
حنان:لاتقنعوني...خلاص الفكره دخلت براسي ولا يمكن اتراجع عنها........
مي:تعالي يالنصابه اصلا ذيك الايام اللي ابلشنا فيه ولد عمك مدري خالك....وش صار عليكم احتريكي تخبرينا عن الخطوبة......
حنان وهي تتظاهر انها مشغولة بالاوراق اللي قدامها:اللحين اللي يساعد الناس صار يحب وصارت فيه خطوبة...تراه مثله مثل أي مريض.....
سعاد:اهــــا...مثله مثل أي مريض...عموما الله يهنيكم.....
حنان:سعااااااد....اصلا هذاك اللي تقولون عنه تراه متملك وزواجه قريب....يعني راسكم ذا خلوه يفكر زين......
مي:غريبه مع انه كان شوي والا.....
حنان:مي...ما قلنا خلاص.....اففف صايرين مثل الحريم عروس وبس...صدق من قال اللي اتزوجت تبي الخلق كلها تتزوج.....
وقامت من عندهم حنان تكلم المدير بأوراق معاملتها........
ورجعت عندهم ولقتهم نايمات على مكاتبهم........
حنان بصوت عالي:مي سعاد...
مي:بسم الله يمه...خرعتيني...زشوفي بعد الولد يتحرك...ول عليك.....
سعاد وعيونها كلها نوم:حنان تكفين سكتي...ابي انام شوي....
حنان:انتوا يبغالكم فصل...لا اجازه ولا استقاله.....بس ولا يهمكم خوذوا هذي اوراقكم اجازه مؤقته واللي تبي تستقيل تقدر تستقيل بس موب اللحين...لان المدير يقول انتم اكفاء وما نبي نخسركم وراجعوا انفسكم يمكن تقدرون ترجعون......
مي:لا عاد المدير كذا يقول......
سعاد:يحسبنا كلنا حنان...ما درى ان هي اللي تشتغل عننا......
حنان:يالله يا كسولات اخرجوا وارتاحوا...واذا احتجتوا شئ دقوا علي واانا حاضره بالوقت اللي تبونه.....بس اهم شئ تغذوا زين.....
مي يالله تقوم هي وسعاد واشكالهم واضحه انهم منهد حيلهم وتعبانااااااااااااااات على الاخر....
مي:الله يسعدكي يا احلى حنان...عاد لاتقطعينا زورينا حتى لو ما دقينا عليك...
حنان:بعد\ والله منب داقه ولا اني زايره لين حضراتكم تعبروني.....
سعاد:اعرفك طيبه وما تسوينها وكلها يومين مقاطعه وبتدقين علينا.....
حنان:ما شاء الله ودامك عارفه هالشئ ليش ما تسوين انتي مثلي.....يالله يا حلوات ما تشوفون شر...والله يسهل عليكم......
مي+سعاد:آآآآآآمــــــــــيــــــــــــــــــــن... ..
وطلعوا مي وسعاد من المستشفى وهم موب عارفين شلون يشكرونها على جمايلها الكبيرة عليهم.... وعطفها الكبير عليهم وكانت تاخذ شغلهم احيانا...والشئ اللي فيه روحه وجيه كانت تاخذه.....
تبتسم حنان وهي تتذكر مي اللي كانت تقولهم شلون خطبها المريض اللي كانت تشرف عليه...وكان فيه سرطان بس بعد الكشف والتأكد طلع خطأ طبي....وشلون خرج من حالة الكآبة اللي جته وتقدم رسمي لمي....تتذكر كلام مي بعد الملكة وناستها وفرحتها خصوصا انها ما أملت انها تتزوج بعد شغلها في المستشفى....واللحين حامل وعن قريب بتالد....ابتسمت بفرح وهي تتذكر كلام مي الفضل لله ثم لك يا حنان اللي خليتينا نتحجب....وهالشئ فتح لنا ابواب الرزق......
وبتموت ضحك على سعاد اللي تقول الدكتور عبدالعزيز بكبره خاطبني....وتتذكر فخرها وفرحها كانها متزوجه ملك موب دكتور........
تمنت السعاده لصديقاتها....وانا الله لا يفرقهم......
*******************************************
جوري:ولايهمك يا عهود انا اكلمه واشوف وش فيه؟؟لانه انتي ما عندك مانع وهم عيال خالتكم....
عهود:بس بيني له اننا عرفنا الموضوع عن طريق الحريم وبنعرف ليش الرفض؟؟؟وانتي عروسه مهوب قايل لك بلا لقافه....
جوري تبتسم:والله لو يقول اذبحه...بس ابشري اللحين اكلمه واشوف وش يقول!!
عهود:بس اهم شئ لا غاده ولا خلود ما ابيهم يعرفون بالموضوع....
جوري:من عنوني محد بيعرف....
عهود:تسلم لي عنونك...
راحت عهود من عند جوري وتتسلى مع غادة لان خلقها ضايق بالحيل وتحس بشئ موب
طبيعي فيها.....
جوري ما صدقت خبر ان فيه موضوع ينفتح مع خالد لانها وده تكلمه بس مستحيه تقوله اتصلت واشتقت له خصوصا ان سفرتهم ما بقى عليها شئ واكيد مشغول مع الرجال بالحجز ومن هالخرابيط....وبعد تبي تفتح معه موضوع ثاني.....
خالد:هلا وغلا جوريتي.....
جوري:هلا بك خلودي...وش اخبارك؟؟؟
خالد:اخباري زينه لاصرت قريب وشينه لا ابعدت.....
جوري:هههههههههه لا ان شاء الله دوم زينه.....
خالد:اجل تعالي بالمجلس....
جوري:هــــا!!!
خالد:لا تخافين مافي احد بالبيت الا انا...كل العيال خارجين....
جوري:اها...طيب وش رايط تطلع عندي...اليوم مضبطه الغرفه ومرتبتها عشان تجي...
خالد:اجل يالله شوفي الطريق وانا باجي...
جوري:دام مافي عيال انا اجيك المجلس...
خالد:لا تتاخرين...اوكي حبيبتي.....
جوري:اوكي....
وبسرعه جوري شالت الاغراض اللي نزلتها من مستودعها وزادت الكحل بعينها وحطت قلوس لونه وردي وشعرها من اول مضبطته بس ناظرت بالمرايه ونزلت.....
وشافت غاده بالصالة هي وعهود شكلهم يتفرجون على التلفزيون....
جوري:يالله يا حلوات خالد بيدخل...
غاده:ما شاء الله على خالد زوجك يدخل ويخرج على كيف تقل مافي بنات يغطون عنه....
انقهرت جوري مرررررره واستغربت من غاده:ايه زوجي...والا نسيتي اننا مملكين وان هالبيت اصلا بس فيه بنت وحده واسمها جوري......
غاده:قصدك تطرديني...وانا ثقيلين عليكم....
جوري:لا تعصبين غاده انتي اللي بديتي عليّ وكاني مسويت لك شئ...وتقل حاقده عليّ... وانتي تدرين ان ابوي وعمي وامي يدرون ان خالد يجي عندي.....
عهود:ماله داعي الرد القاسي منك غاده وتراه شئ ما يستاهل خوذي هالجلال وتغطي وخالد اصلا ما يناظر......
غاده:يعني اللحين انا الغلطانه......
سكتت جوري ولا تبي تتناقش مع غاده لانه الغلط راكب غاده راكبها....
عهود:يا غاده وش فيك اليوم معصبه....صدقيني يا جوري اليوم غاده طفشانه وفيها شئ والا معقوله بنت عمتي الذوق الكشخه تسوي مشاكل.....
غاده:معليش جوري والله اليوم مالي خلق وموصله معاي للإتش.....
جوري:اوكي ما صار شئ بس خالد برى ينتظرني ادخله......
غاده:اوكي(وتلبس جلالها غاده)
ويدخل خالد مع حرص جوري له انه بسرعه يدخل غرفتها.....
نزلت جوري تجيب عصير لانها نست تجيبه من خناقها مع غادة........
ولقت مافي شئ جاهز يعني مضطره تسوي...وبسرعه تطلع علبة الاعصير المركز وتبدا تسوي وتاخذ كم كيكه من الجاهزات وتبدا ترتبها بصحن.......
خالد عاجبته غرفة جوري مرررررره ووده تكون غرفة النوم مثلها بس جوري رافضه مره...تبي يصير في فرق بين غرفتها وهي بنت وغرفتها وهي متزوجه......
ناظر خالد بدفتر صغير على الطاولة الصغيرة اللي جمب سريرها وفتحه ويظن ان مافيه أي شئ..... واضح انه انيق ومرتب ومهتمه فيه جوري مرررررررره.......
"I LOVE YOUفتح اول صفحه ومكتوب عليها"
ابتسم خالد...
وفتح ثاني صفحه.....
"آه يا قلبي لا ادري هل احببته فعلا ام عشقته...هل اخذ قلبي كله ام نصفه... كم احبه واعشقه وكم يعجبني كثيرا كثيرا كثيرا.....
احبه"

وابتسم وتحمس للصفحه اللي بعدها.....
س=سماي اللي انثر فيها نجومي....
ل=ليالي الحب نغنيها.....
ط=طيبة قلب تحوي العالم....
ا=انسان مافي مثلك
ن=نور عيني وحلم حياتي.....
كل حروفك بقلبي وروحي وحياتي....كل حرف فيك رمز من رموز حبي.....
سلطان العز...سلطان الحب.....سلطان القلب.....
احبك سلطان......
هنا خالد تمنى الموت ولايشوف هالشئ.....تمنى انه ما فتحدفتر ولاقرى....تمنى ما فرح وبالنهاية خسر.....
فتح الاوراق الباقية بسرعه وكلها كلام حب وبالنهاية حرفين
S&G

خالد تمنى أي شئ يصير ولا تكون جوري تحب غيره...تمنى يعرف تفاصيل هالحب... تمنى يعرف لمتي كانتتحبه...هل في بينهم شئ....تذكر ان فيه خطوبة لجوري....بس ما يعرف عنها أي شئ.....
ليش جوري اللحين تشوفها...كم مره اجي ولا اشوف هالدفتر....هل مازالت تحبه واللحين حنت على دفاترها......
رجع الدفتر مكانه وقعد على الكرسي عشام ما تحس جوري......
ووده انه يسألها ويريح قلبه....مستحيل اطلقها لو تموت فيه....كفايه منصور فك خطوبتها... وانا احبها واموت فيها...... واتمنى سعادتها وين ما تكون.....
دخلت جوري وبعيونها شوق لخالد.....لها كم يوم ما شافته....وبس كم مكالمه بينهم.... اشتااااااااااااقت له مرررررررررره.......
ومسيكينه جوري تبي تحرق الدفتر ونسته وصار اللي ما كانت تبيه........
خالد من المستحيل انه يكتم شئ بقلبه خصوصا اذا حب....وماهو متحمل يقول أي كلام الين يتاكد من اللي قدام عينه واللي قراه......
نزلت جوري العصير والكيك.....وابتسمت لخالد......
وخالد ما وده انها تعرف على طول ابتسم لها وقال:ما كانك تاخرتي شوي....
جوري:ايه سوري ما لقيت عصير جاهز واضطريت اسوي......
خالد:ليش تتعبين روحك يا عمري....اهم شئ نجلس مع بعض.....
جوري بحيا:ايه بس فشله تقعد معي ولا اقدم لك شئ......
خالد:والا طفشانه مني وغاثك وتبين شئ يسلينا.........
جوري كان اسلوب خالد تغير لان نظراته ما تبين انه يمزح......
جوري:لو فيه طفش كان من الاساس ما دقيت عليك........
وسكتت جوري وحاولت انها تكون طبيعية وما فيها شئ....وودها تقدم العصير بنفس الوقت خايفه كلمه ثانيه من خالد......
سكتت وصارت منزله راسها.....لانها انقهرت انها تحبه واشتاقت له مره وهو ولا شئ......
خالد:ما صدقـتـي خبر وتركتي العصير....ابي عصير والله عطشان......
جوري:والله ما عرفت لك...مره طفشانه مني ومره عطشان وما صدقتي خبر......
خالد:خلاص حقك عليّ جا يقوم بيجيب العصير...الا قامت جوري بسرعه عشان تجيبه...وناظرت الا والدفتر قدامها....خالد سوى روحه منبهر بشكل الدفتر.....
خالد:الله مره روووووووعه هالدفتر....حقك.....
جوري ارتبكت مره وودها تذبح روحها شلون تركته....ياربي على الغباء احد يترك مثل هالدفتر هنا..... واخذته بسرعه وحطته بالمستودع.....
جوري:لا هذا حق وحده من صديقاتي.......
خالد:وش اسمها صديقتك؟؟؟؟؟
جوري:ليش؟؟؟حتى صديقاتي تبي تعرف اسمائهم.......
خالد:ايه صديقتك...يعني شئ لكِ...والشئ اللي لكِ لازم اعرفه......
جوري:والله من اللحين بتتدخل بكل شئ......
خالد:وليش تسمينه تدخل.....وش فيك معصبه كان متخانق معك ما كأني قايل سؤال...كل هذا عشان دفتر....خلاص الله يقلع الدفاتر كانها بتسوي هواش بيننا......
جوري هنا وقف قلبها وحست انه قرى شئ منه....وش اسم البنت...دفاتر.... الله يقلعها.... ومدري ايش صار لجوري بهاللحظات وخلاها تفكر بان الدفتر لو انقرى بتصير اكبر مصيبه بينهم....
جوري:خالد بصراحه قريت الدفتر.....
خالد سكت وحس انه سكوته ابد مكا راح ينفعه وراح يخرب علاقته بعد الزواج......
خالد:ايه........
جوري انصدمت ما جا ببالها ولا واحد بالميه ان خالد قرى...حتى يوم سألته توقعت الرد لا وش فيه؟؟؟لايكون كاتبه فيه اسرار.....ابد ابد ما توقعت انه قرى....تمنت انه يبتسم ويضحك ويقول لها انصب عليك....
تمنت أي شئ ولا انه يقرى....فرحت ان موضوعها محد عرفه وكانت تبي خليه سر بينها وبين غادة...وتكتم هالخبر بقلبها....
فرحت انها بدت تحب خالد...وبدى يسكن بداخلها..... بس اللحين وش يخليه يصدق ان كل هالاشياء قديمه...ماضي وانتهى....
وشلون اواجهه او اقوله اني كنت احب سلطان.........
مررررررررره صعبه...وش بيقول عن بنت عمه اللي يعتبرها عاقل.....
وهل باطيح من عينه ويعتبرها زله ما تنغفر لي......
بس هو خطبني ومافيها شئ لو حبيته.........
حست بايدينها ترجف يوم مسكها خالد...... وقعدت على طرف السرير......
قعد خالد معها وناظر فيها...يبيها ترفع عينها.....يبيها تصارحه....تقول أي شئ......
حزنه منظرها...كانها طفلة مسوية خطا كبير ولاهي عارفه تبرر موقفها......
جوري حست ان خالد اليوم غريب عنها.....غريب مرررررررره وانها موب عارفه باي اسلوب تكلمه وتفهمه.......
نزلت راسها جوري زياده...ولفت وجهها الجهه الثانيه...عشان ما يشوف دموعها خالد.......
خالد ما ترك يد جوري وما سكها وينتظرها تلتفت جهته.........
خالد:جوري بس ابي افهم........
جوري:اللحين موب حرام تشوف شئ موب لك.......
خالد انصدم من جوري وفعلا هو الغلطان بس اللي شافه اكبر من الي هو سواه.....
خالد:الا حرام...ويا ليت تسامحيني لاني توقعت انه دفتر زينه...مثل اللي يحطونها مع أي سله على الطاولة.......
جوري سكتت وحست لسانها انشل....صح- هي الغلطانه ليش تحطه على الطاولة كانه زينه....
جوري:وش تبي تفهم؟؟؟؟
خالد:ابي افهم انا والا سلطان....
جوري حستها قويه.....ياربي يعني قرى وعرف......
جوري وهي منزله راسها:تبي الصراحه......
خالد:يا ليت.....
جوري:ترى كنت موب اللحين......بس هو خطبني يوم انا بثاني متوسط والى ثالث ثانوي وانا اعرف ان هو خطيبي يعني زوجي بعدين.....وبعدين صار في بينهم خلاف وانفكت الخطوبة وخطبني منصور وبعدين انت......يعني ما تبي تعذرني لاني من صغري وهو قدامي الى يوم كبرت......
خالد:يعني من الاستحاله تحبيني مثل ما حبيته.......
جوري:لا لاتقارن نفسك فيه....لاننا مجرد كلام اما انت رسمي ونتكلم ونتقابل....فيه فرق بينك وبينه....
خالد:طيب هالشئ انتهى والا باقي...تكفين قولي.....
جوري جتها الصراحه هالمره:بالبداية ما كنت افكر الا فيه....ويومخطبني منصور كنت احاول اقنع نفسي فيه....بس انت ما كنت راضيه عن خطوبتي لك لانهم ما شاوروني عطوني الخبر وبس!!!
خالد انقهر وحس انها انظلمت مع انه اصر عليهم ان الخطوبة ما تم الا برضاها......
خالد:معقولة وانا كنت اقولهم الخطوبة ما تم الا برضاكي....ليش ما قالوا لك؟؟؟؟؟
جوري وهي تمسح دموعها:يمكن يوم شافوا كم مره انخطب وتنفك الخطوبة فخافوا على سمعتي.... خالد مسك ايدينها وضمها بقوة:ما عاش من يتكلم بسمعتك....وانت الف من يتمناكي والكل شاريك... بس مدري انا افضل الالف اللي يتمنوكي والا لا......
ناظرت جوري خالد:والله انت ازينهم...وهالشئ مجرد طيش شباب اصلا انا طلعته ابي احرقه ونسيته......
خالد ارتاااااااااااااااااح حس انه مصيبه كانت بتجي وراحت بكل سهوله.........
خالد:يا عمري سوري على هالسالفه اللي صارت بس هالشئ اكد لنا الحب اللي بيننا والا لا....
ابتسمت جوري:ايه...
خالد باسها من خدها ومسح دموعها:يالله نشرب العصير........
جوري:طيب انا عندي سالفه ودي اقولها......
خالد:قولي يا عمري شكلها هالمره جلسة نفض مافي القلب.......
جوري وهي تضحك:لا...بس انت عندك دوامين ولك فتره وانت تقول انت اتصلحت اموري تركت العمل الليلي....وتركته اللحين وما علمتني وش السبب....ومره قلت لي باعرفك على بنت مسكينه لازم تعرفينها وتساعدينها...وانا من ذاك اليوم وانا منشغل بالي عليها....لانك ما جبت لي طاريهم وانا استحي اذكرك كل شوي.......
خالد:هههههههههههههه تغارين...قوليها....عادي ما فيها شئ......
جوري:حتى انت قولها..كل شوي تبيني اقولها.....
خالد:هههههههههههههه ايه انا مو بس اغار...انا اغار مووووووووووووت.......
وقال خالد لجوري سالفة لمياء واللي صار بينهم....ووعدته انها تتصل فيها وتتطمن عن اخبارها لانها حبتها....وتمنت لها الخير....وتبي تتاكد بالمره فعلا تزوجت او لا......
وقالت جوري لخالد سالفة خلود وليش رفض ابوها....وتفاجا خالد ان السالفة وصلت للحريم... ويوم فقكر فيها زين...فعلا ليش ابوه كان رافض مره حتى الحجز...وتاكد من جوري ان عهود ما عندها أي مانع بالعكس زعلاه لانكم ربطتوا مصير خلود فيها.......
ووعدها انه يكلم ابوه ويفهم منه السبب الحقيقي للرفض.......
********************************
لولوه:وااااااااااو....اكيد يبه قول تم لابو فيصل.....نبي نسافر معهم...حلاة السفر مع الجماعه.....
محمد:طبعا انا انسوني لاني باسافر الحالي........
ام رغد:والله مدري عن ابو رغد اكلمه واشوف وما الظاهر عنده أي مانع......
ام محمد:والله ماهي شينه من زمان ما سافرنا مع بعض.......
اما سلطان تذكر آخر سفره....اللخ وش حلاة الطيحات والمقالب.... وش حلاة يوم اصير وجهي بوجه جوري وينقلب ضحك......
نركب بسياره وحده وانواع الاستهبال انا وفيصل.....وتذكر يوم راحوا الملاهي لولو وسلطان وجوري وفيصل......
تذكر يوم طاحت جوري من اللعبه وانا اللي شلتها وكانت تبي تصيح.....تذكر عيونها اللي عيت تفارقه.....تذكر هالسفره كيف بنى فيها آماله ورسم طريقه بعد ما تاكد من حب جوري له.....
تذكر يوم فيصل يقول:والله لايقين لبعض......
تذكر يوم طاحت مره ثانيه ببيتهم بس بعد ما انخطبت وبعد ما ضاعت اماله واحلامه بعد ما تحول كل شئ من لون وردي لرمادي.....
تذكر نظراتها نفس ذيك النظرات...عيونها هي هي ما تغير فيها شئ........
ابو محمد:وانت يا سلطان وش قلت؟؟؟؟
قطع عليه ابوه كل شئ وقاله:اللي تشوفونه...
ابو محمد:اجل تم ان شاء الله ابلغه.....
سلطان:بس متى موعد سفرهم لازم آخذ اجازه من عملي.....
ابومحمد:يقولون خلال هالاسبوعين.......
سلطان:اجل اذا تاكدوا بلغوني........
لولو:يعيش البابا....تعيش السعودية...تموت اسرائيل......
عبدالله:اللحين وش دخل ذا بالسفر......
لولو:اللي دخلهم رابط صغير يسمونه"بلا لقافه"
عبدالله:اقول لا اصفقكي.......
لولو:شفت يبه وشفتي يا يمه...دايم عبيدان يهددني وكانه مصارع ومحد يغلبه.....
ام محمد:والله ان ما عاندتيه ما جاك....
عبود:لاحظوا عبيدان يعني طولة لسان وعناد......(وجا عندها بيضربها)
تقوم لولو بسرعه عند ابوها:يبه شوف عبيدان(تبي تقهره)
ابوها كمل الناقص:عبيدان خل اختك بحالها......
عبود:والله حتى انت يبه....ما عليّ منها والله لا اضربها.....
لولو تسوي حركات بوجهها تقهر عبود....وهو مقهووووووور مره ووده يكفخها......
لولوطاااااااااااااااااايره من الفرح وتخطط لهالسفره اللي ما راح ينسونها البنات لانها ناويه تصرقع بقوووووووووووه وتقلب السفره وناااااااااااااااااسه.......
تبي العاب وافكار كلها وناسه....تخلي الكل مستانس وما تخلي أي مجال انهم يطفشون.....
اول ما فكرت فيه انها تاخذ فيديو وكم فيلم ومسريحه يضحكون.....
وقاعده تدور بمكتبتهم على العاب عشان يلعبونها بالاوراق.........
وفتحت شنطتها وكل ما تذكرت شئ حطته بهالشنطه....صارت شنطه كبيرة بس للولو.....
ام محمد تحب الجمعات واستانست على هالسفر وخصوصا ان ابو فيصل ما نساهم وكلمهم.... وابومحمد يعرف ابو فيصل انه ولد اصول ولا يمكن يربط سالفة العيال بسفرتهم وبامورهم المستقبلية وام رغد تعرف ان ابو رغد يحب زوج خالتها وعائلتهم ويعرف ان عندهم عيال ونيسيين وعلى طول وافق على السفره....وعبود مستانس لان قعدته بتصير مع الرجال يعني بيعتبرونه رجال مثلهم.... ولو ميته من الوناسه....وتحس انها بحلم.......
اما سلطان الي شايل هم هالسفره وما توقعها.......
ومحمد لاهي بنهى اللي كم يوم وبتصير زوجته....وحمد ربه ان اموره تحسنت......
**********************************
**********************************
مشاري:ها يمه وش قلتي؟؟؟؟
ام مشاري:والله البنت مافيها خلاف....بس شلون هي اللي خطبتك......
مشاري:يمه ما علينا من هالشئ..اهم شئ ان البنت عجبتكم......
نوره:صراحه البنت ما تتعوض حتى مريوم شافتها وقالت لا تضيع منكم....واهلها شكلهم عسل مررررررره.....
مشاري:اجل توكلنا على الله نخطبها رسمي....
ام مشاري:طيب لا تستعجل......
مشاري:وش انتظر؟؟؟انتظر وحده ثانيه يجيني ابوها ويقول والله حنا شاريينكم.... احمد ربي ان فيه بنت قبلت بي...وعجبتكم بعد يعني مافي أي مجال للتردد......والبنت اخلاق وملتزمه وما شفت عليها شئ وانا اوصلهم بالعكس حتى اخوانها مرتاحين لي وانا ارتحت لهم.....
ام مشاري:على راحتك...دامها بنت حلال وتنوزن بذهب توكل على الله واخطبها......
نوره:بس بالاول خلونا ندق عليهم عشان نضمن ان ما عندهم بكره أي ارتباط تعرف حنا باجازه والعزايم يا كثرها......
مشاري:صادقه...يمه دقي عليهم وشوفي......
ام مشاري:طيب.....
وراحت ام مشاري تدق على ام رحاب وكان مشاري ينتظر على احر من الجمر....ومات من الوناسه ان ما عندهم شئ.......
ورحاب كانت مستحيه بالبداية من الموضوع بس اللي شجعها اخوها يوم سأل عنه ولقاه افضل مما كانت تتصور.....
واخوها كلم ابوه ووافق ابوه وراح كلمه......
اما مشاري اللي حس انه بعالم ثاني...عروسه ومن ناس طيبين....واللي فرحه اكثر ان ابوها شاريه ويبيه...وانه ما راح يرتاح لبنته الا مع واحد مثله وشرواه.....
مريوم ونوره اتفقوا ان العرس يكون بسيط وحتى اهل رحاب ما يحبون اللجلجه وتكبير العروس.... وعزم مشاري اهله(ابو فيصل_وعمه ابو خالد_وخواله ابو محمد).....
واهل العروسه بعد ما عزموا الا الاعمام والخوال.......
ورحاب رفضت انها تعيش الحالها ببيت واصرت انها تكون مع امه لانهم مالهم غيره.....
وارتاحت جوري للعروسه واللي تمنت هي اللي تخطب لمشاري...وتمنت احد من بنات عمها لانها تعرف ان مشاري رجال طيب ويا سعدها اللي بتاخذه........
ومشاري باحلى شهر عسل مع زوجته رحاب....الي كانت ماليه عينه....وطاير عقله فيها....
*************************************
عهود:يالله غاده بسرعه انزلي تحت ترى مجهزين فلم هندي والعيال مهم فيه يعني انواع الفله.... وان تاخرتي بنبدا الفلم.....
جوري:بسررررررررعه تره مسروق......
خلود:احلى شئ عندك لا صار مسروق.....
جوري:اكيد تخيلي شئ مسروق وما يطلع حلو....وااااااااااو واخيرا لولو ما بغيتي.....
اجتمعوا البنات بالصالة لان الحريم طلعوا بالحوش والرجال محد فيه.....واستااااااااااااانسوا لانهم بيخربونها خصوصا مع الفشار والبيبسي.......
غاده تاخرت شوي قاصده انها ما تنزل معهم بسرعه.......
ويوم ضمنت انهم نزلوا وتسمع تهديدهم انهم بيبدأون الفلم استانست وطنشتهم.....
ودخلت غرفة فيصل كالعادة....بس هالمره ودها تصيح....ودها تكتب حرفها اسمها... محد عارف وشئ بينها وبينه....وبنفس الوقت خاااااااااايفه من ردة فعله وانه يعتبرها ولا شئ ويذكرها فيه حتى لو تزوجوا....وهالشئ هو اللي مره مخوفها الا انه يذلها او يقولها ان هالشئ ما كان عاجبها..... متررررررررررررده مررررررررره......جلست على الكرسي وتناظر بصورته اللي كل ما دخلت شافتها وتمنت لو تعرف وش براسه هالولد.....
صحيح انها تكابر قدامه وقدام جوري ولا احد داري...حتى عهود اتفاجات انها تحب فيصل لانها ما تبين ان فيها شئ او انها تحب....ولا تبين شئ لو جا فيصل او قال أي شئ.....
حتى فيصل يحس انها ثقيله وموب عارف وش وراها......
مسكت الصوره وناظرت فيه....والله انه حلو....كانت بتمووووووووت قهر يوم عرفت انه يكلم بس تبين قدام عهود العكس.....كانت ودها تصيح بس مسكت عمرها لا تبين شئ......
كانت تبي تصيح وتقول انا هنا ليش تدور غيري.......
اللي قاهرها ان هي اللي تحبه....بس هو ما يدري عنها ودايم يتطنز عليهم كلهم......
ما تعرف وش وراه وشلون يفكر.......
ودها تتجرأ وتقول لجوري قولي لفيصل وش رايك بغاده.....ودها تقول ان غاده فله مثله..... ونيسه مثلك لايقين لبعضكم.....
مسكت الصوره مره ثانيه وناظرت فيه ابتسامته تجنن...وتشوف بنظراته نظرة كبرياء..... يحق له كل هالحلا وما يغتر بروحه.......
تعودت كل ما تدخل غرفته تحط ورقة فيها احبك...اغليك...ودي تحس بي....واخرها كتبت ورقة لو قلت لك من انا؟؟؟بتكرهني...بتنتقصني...بتقول ما تستحي.....(حرام احبك)....
انجنت غاده يوم شفت رد على رسالتها....بغت تموت من الوناسه...بغت تفضح روحها وتصرخ عشان لقت رد...يعني منتبه للرسايل......
مكتوب((لا والله ما راح اكرهك...بالعكس ابغ اعرف من اللي تحبني من زمان وانا مدري... بس انتي قولي مين وابشري باللي يرضيكي))
حست انها بعالم ثاني.....تقرى الرساله كم مره وهي ماهي مصدقه.....تعيد تقراه باست الرساله وجت بتكتب من هي مع الرساله اللي كاتبتها بس سمعت صوت بالدرج.....
وطلعت ركض من غرفة فيصل لغرفة جوري ولمحت فيصل......
وفيصل انهبل من اللي طالعه من غرفته وتمنى لو يلطقها...يعرف من هي......
دخلت الغرفه وشوي وتبكي لايكون شافني.......
غاده ماخذه راحتها اليوم ولابسه بنطلون جنز وبلوزه بيضاء مكتوب فيها كلام وردي وربع كم لان جوري اكدت لها ان مافيه أي ولد....مع انهم ماهم متعودين على البناطيل خصوصا ان عيال عمهم فيه... بس هالمره تاكدوا ان العيال خارجين......
تفششششششلت مره غاده....لو بتعرف امي بتذبحني.....وقعدت بالغرفه ولا رضت تخرج...... اما فيصل اللي انتظها تطلع بس ما فيه امل ولان العيال ينتظرونه خرج بسرعه.....وانتبه ان الرساله اللي كاتبها ماهي فيه يعني هي نفسها بس مين ما ادري......
غاده وخلود اجسامهم قريبه من بعض....بعكس عهود اللي مره نحييييييفه.....
بس لقط لبسها وهالشئ يمكن يفيده......
جوري من حماسها مع الفيلم قالت له بسرعه اطلع وخذ غرضك مافيه احد والبنات لبسوا الجلال وتابعوا الفيلم.....
تمنى فيصل يغلس عليهم جلستهم وكان بيسحب الفيلم بس ابلعيال ينتظرونه على احر من الجمر وما قدر يسوي أي شئ........
وشغلت باله البنت اللي تموت فيه.....وتمنى لو يعرف بس من هي.........
اما غاده حمدت ربها ان هالمره سمعها ما خانها والا موقف فضييييحه وبتكون طول عمرها ندمانه على هالشئ وما راح تنساه حتى لو تزوجوا........
غاده تمووووووت بفيصل وتحبه من زمان بس ما تقدر تبين....تخاف انها تنجرح وتنجرح ومحد يدري ولا تكون فيضحه على الملا......وهالقعده ببيت خالها بينت لها شخصيات البيت خصوصا فيصل وتعلقت بفيصل اكثر من اول........
*************************

خالد:ابي اعرف يبه ليش مره رافض سلمان...
ابو خالد:عادي عندك خلود تتزوج قبل عهود......
خالد:بس يبه هم قالوا يحجزونها واحنا حتى حجز رفضناه....واضح انهم شاريينا......
ابو خالد:يا ابن الحلال فيه مشكله بيننا.....
خالد:ايه انا شاك السالفة ماهي صغيره قبل الكبيره.....
ابو خالد:هي ثنتين...انا رافض ان خلود تتزوج الحين...احسها صغيره وحتى اختها عهود صغيره...
خالد:بس يبه بتوقف بطريقهم وهذا سن زواجهم...انا مآخذ الجوهره وهي بعمر خلود.....
ابو خالد:والله انا مو ابوها.....
خالد حس ان ابوه عنده شئ وما وده يقوله بس هو موب راضي يطلع الا ويعرف السالفة وابو خالد يعرف ان خالد لا حط بر اسه شئ لازم يعرفه....بعدين لازم يكلم جوري وهو عنده الخبر اليقين.........
خالد:طيب ليش ابو سلمان زعل مرره....بينكم شئ خلاف او شئ.....
ابو خالد:تقريبا......
خالد:وصلنا وش السالفة.......
ابو خالد عرف ان خالد ملزم انه يعرف...وابو خالد يتهرب من الاجابه...
ابو خالد:واحد من عيال عمه ماخذ بنت ماهي قبيليه.....
خالد شهق من هالتفكير...وحس ان اللي قدامه مهوب ابوه....ابد شئ ما تخيله.....
معقووووووووووولة عشان هالسبب...توقع مشكلة كبيرة...توقع ان ابو سلمان متعدي عليه بكلام او في بينهم مشكله كبيرة ولايمكن تنحل.........اما هالتفكير ابد ما جا بباله.......
شلووووووووووووون؟؟؟!!!!!!.....خالد بيفهم عجز....ولد عمه ماخذ...وسلمان المسيكين وش ذنبه....
خالد لا اللحين موب مستوعب السالفة:يبه معقولة هالسبب هو رفضك لسلمان.....
ابو خالد:انت ما تدري وش عواقب هالزواج لاختك......دامه عيال عمه سووها حنا ننقي نسبنا وما ناخذ منهم...لاننا لو قبلنا محد بياخذ مننا...او يقبلون مننا...وراح يروح مستقبل عيال اختك......
خالد عجز يتحمل:يبه...حراااااااااااااام.....حرام وش هالمنطق.....مستقبل اختي يروح بس عشان ولد عمه....وحتى ولد عمه اذا اخذ وحده ماهي قبيلية انا اسمع انها عائلة محافظة على دينها... ومره معروفه بالصلاح.....
ابو خالد:انت ما تعرف الناس والي يقولونه......
خالد:يقولون الي يقولونه....وش علينا منهم.....لا الشرع يرضاه ولا العرف......
ابو خالد:انا افهم منك يا خالد.....الناس ما راح تعتبرنا قبيليين اذا اخذنا منهم....ونعتبر اختلط نسبنا...
خالد:وخلهم يسوون الي يسون...مو اول واحد اخذ ماهي قبيلية.....
ابو خالد:وكم قبيلة كانت معروفه بس يوم اخذوا مهم قبيليات محد ياخذ منهم والناس تدور ورى كل زواج وتسال عن الاعمام والخوال.......
خالد حس انه بعالم غريب وتفكير اعوج....اي نعم اعرف رفض زواج القبيلي من الغير قبيلية مع انه غير منطقي وماله أي اساس....بعد يجي نسب العائلة كلها من اخذ ومن ما اخذ......
شئ يقهرررررر وكل ما يمر وقت نصير اردى من اللي قبلنا.........
خالد تمنى هالشء يمووووووت ويندثر مع الاولين...ويصير تفكيرنا ارقى من اللي قبلنا.....وتمنى لو يسعد اخته خلود.....ويرضى سلمان عنهم
وموب عارف شلون يوصل لهم هالتفكير الغريب....وشلون ردة فعل جوري وخواته............
**************************************
ام بدر:لاحول ولاقوة الا بالله....
ام خالد:يا ام بدر ما صار شئ....
ام بدر:والله لو يدري بدر ما راح يسكت.....
ام فيصل:لاتقولون له....
ام بدر:حنا بكره بنمشي بنشوف البيت عشان نرتب اغراض السفر......
ام خالد:الله يعينه......
غادة:يمه انا اللحين باقوله....
ام بدر:لا يا غاده...لاتقولين له اللحين هو عند خواله.......
عهود:شوفي اتصلي عليه وقولي له...قسم بالله ما تستحي....
امخالد:انتي اللحين وش دخلك بلا لقافه واستحي على وجهك.....
جوري:تستاهل محد قالها تسوي زي كذا....
خلود:طيب هي وش سوت؟؟؟....بدر ما خلاها عند اهلها قبل لايجي عندنا.....
غادة:الا وداها عند اهلها...بس حضرتها حست ان المدة طولت وانقهرت وقالت اكيد تزوج...وراحت اخذت اغراضها من البيت وحاسته فوق تحت....وتركت البيت مفتوح وتو يدقون علينا الجيران يقولون شفنا ناس داخلين بيتكم وطردناهم....يعني حراميه داخلين البيت....غير هذا كله...حنا معطينها مفتاح للبيت لاننا واثقين فيها...بس هي مي قد المسؤلية..ولا عندها حرمه للبيت....ولا بعد متصلة قبل شوي وتقول لو يموت بدر ما ارجع له بكل سهوله.....
خلود:مره واثقه هالبنت من نفسها...ودك من يكفخها ويطلقها ويذلها عشان تعرف الاصول...اكيد اهلها ما ربوها زين او انها ظن انها زوجها ملكها وتبي تتصرف فيه مثل ما تبي.....
عهود:ليتها غرور وبس...البنت ما تستحي على وجهها....قسم بالله ودي لو بدر يمسكها ويطيح فيها ضرب ويرجعها لاهلها ويتزوج عليها ويذلها وعقب يطلقها....
غادة:والله لو ماهي بنت عمي كانت علوم تصير فيها...بس تحمد ربها ان فيه قرابه....
جوري:اللحين قولي له....
ام فيصل:الجوهره وش اللقافه....
عهود:الا ازين دقي عليه اللحين.....
ام خالد:جت الثانيه...مالكم شغل......
غادة:اصلا لازم يعرف لان البيت صار مفتوح وموب معقوله يصيرونحارسينه ليل ونهار.....
دقت غادة على بدر وعلمته بالسالفه....بدر وللللللللللللعت حريقه بجسمه وتمنى لو هي قدامه... بسرعه طلب من امه وغادة يتجهزون وبسرعه تجهزوا....وراحوا البيت.....
ولقوه محيوووووووس فوق تحت....دخلت ام بدر غرفتها ودورت صندوقها ولقته لانها داسته بمكان بعيد....وقافله عليه......
اما غادة لقت غرفتها محيووووووسه فوق تحت...كانتفيه ثلاثة الاف بدرجها راحت وساعه غاليه اخذوها......ومسجل مصروق.......
واكسسوارتها بعضها مصروق والباقي مرمي على الارض.....وحمدت ربها ان ذهبها خلته عند امها.....
اما بدر غرفته مقلوبه فوق تحت ومسدسه انسرق...على طول بلغ الشرطه وخذوا البصمات.....
وراح بدر لعمه وعزمه على البيت....واتفاجا عمه بمنظر البيت وصار يدخله غرفه غرفه...وخلا امه بالمطبخ......
خلاه يشوف شلون الغرف انحاست وانصرق البيت....وقاله كل السالفه.......
عمه انحرج منه ووده يذبح بنته على السواة اللي سوته.......
بدر:الظاهر اقدر اطلقها بدون لاتزعل وهي تستاهل اكثر من كذا...بس انا كنت اتمنى لها الستر.... وكنت اتمنى اني ما اخيب ظنك....بس بنتك هي اللي خيبت كل ظنونا...واسمح لي عمي ما اقدر ارجع لها لو وش ما كانت ....واذا تتوقع اني ميت عشانها فهي مسكينه...انا كنت ابستر عليها عشانك انت يا عمي....لانك ما قصرت علينا وعوضتنا بدال ابوي...بس كونها بتستغل هالنقطة لصالحها فهي غلطانه....
العم:لك كل الحق....وما شفنا منك الا كل خير....والبنت حسابها عندي...اعلمها الادب.....واذا تبي أي تعويض انا جاهز يا بدر.....
بدر:مشكور يا عم...دوم انت كريم وما قصرت علينا....بس انا ما بغيت اطلقها كذا عشان تعرف اني ما ظلمتها وقلت يمكن يوم نبعد عن بعض تتقارب قلوبنا ونحن لبعض......
العم:هذا العشم فيك....
وراح العم وهو ميت من الفشيله....وراح لبنته ووراها العذاب بالشئ اللي سوته....وعلمها الادب والاصول.....
مسكينه كانت تتوقع ان ابوها يقول لها ان ولد عمك ويبيك وكانت تنتظر رساله او اتصال عشان تذله فيها......
مالقت الا رساله وحده من بدر......
كنت اتمنى اننا نتفرق على خير....بس تستاهلين اللي جاكي واللي بيجيكي وانتي طالق......
وطلقها بدر وافتك منها...واستااااااااااانست غادة وحست براحه لان هالافعى بتروح من بيتهم....
وخوال بدر(ابو فيصل_ابوخالد) مره ما عجبهم الوضع.... واستغربوا مره من السالفة اللي صارت.....
ابو خالد:الله يعوضك خير يا بدر.....
بدر:الله يجزاك خير يا خال....
ابو فيصل:بناتنا عندك انت أشر على اللي تبي واحنا حاضرين...وترى حنا اللي بنزوجك....
بدر:ما تقصرون يا خال....
فيصل:الحمدلله ان ما كان فيه عيال والا راحوا فيها.......
بدر:الحمدلله........
حس خالد بتاثر بدر...وتمنى هالشئ ما يصير لانه بين عوايل...وهالشئ يقهر مره لانه مع بنت عمهوالسالفة انتشرت وكلن درى بالسالفه........
اما فيصل حس ان الحرمه ما تنعطى وجه لانها بتشوف روحها وتسوي مثل ما سوت بنت عم بدر....
ومنصور حمد ربه ان السالفه انتهت على خير.....وحاول يكون مع بدر طبيعي ولا كان صار شئ...ولا كانه درى عن الموضوع......
************************************
خالد:والله يا اسامه انك رجل نتمناه...بس الوالد عنده تعقيدات بالزواج...والا لوعليّ كان وافقت على طول....
اسامه:هذا اللي مرددني من اول...لاني ماني من ديرتكم فتوقعت الرفض...واختك الله يوفقها....
خالد:الله يوفقها بواحد مثلك...ولاتزعل منا....
اسامه:ابد لازعل ولا شئ.......
خالد:طيب فمان الكريم.....
اسامه:مع السلامه......
منصور:غريبه ليش ابوي رافض اسامه؟؟؟مع انه مره عاجبه.....
خالد:ابوي من الاستحاله يزوج احد برى منطقتنا....
منصور:والله ما عرفنا لا كان من المنطقه قال مهو قبيلي واصله مدري وين ولا كان برى قال لا مو من منطقتنا ما نزوجه....
خالد:الله يهديه..والا عهود ما راح تلاقي ازين من اسامه.......
منصور:الله يعين...ما تلاحظ من سحبت الخيط بدت الخطوبات ورى بعض.....
خالد:هههههههههه قال لا اله الا الله ...انا فاتحة خير عليكم.....
منصور:الله كريم....
خالد:يالله كلها كم شهر وتصير في العش الذهبي مع نفس الطابور....
منصور:مررررررره بعيده وانسوني.....
خالد:ما راح ننساك.....وتراني باصير وراك لين تعرس.........
منصور:طيب تر ى اليوم بيجي زوج خالتي ابومحمد ومعاه سلطان....وشكله مشروع خطبه....
خالد انقبض قلبه ما يدري ليش؟؟...وحس بضيق...يمكن دافع الغيره....وان هوحبيب زوجته الاولي..
منصور:ابو الشباب انا هنا....اقول ترى اليوم لازم نوقف مع ولد العم..
***************************
عهود:ما ادري مره متردده.....وش رايك جوري؟؟؟
جوري آه وش رايي بسلطان...خلوق حبيب...وسيم...يدخل القلب...يحب اللي قدامه....ما ادري ليش هالمواجع لازم ترجع....معقولةما خرج من قلبي وانا اقول لخالد طيش شباب...واثره داخل قلبي... ما ادري ليش حاسه انه حلم وبارجع مثل ما انا.......
عهود:جووووووري.....انا على اعصابي......
جوري:صراحه سلطان اللي اعرف عنه انه خلوق...ومررررره مؤدب وحبيب.... يمدحه فيصل كثير(فتحت اذانها غاده)....ومره مع فيصل...ملتزم بس مو مشدد...
عهود:انا استخرت وحسيت عادي...مافي أي شئ......
جوري:توكلي على الله وسوي الشوفه...حتى امه طيبة....يعني بتصيرن تحت ظل الخوال.....
عهود:والله حتى خالد يمدحه ويقول لانسافر الا وحنا ملكين....
غاده:وخالي وش يقول؟؟؟
عهود:ابوي ما قال شئ....بس امي تقول انه عاجبه.......
غاده:اجل توكلي على الله ووافقي......
عهود:باستخير مره ثانيه واشوف........
<<<<<<<<<<<<<<<
خلودانهارت من الصياح يوم عرفت انمافيه أي امل...وعرفت ان السبب قوي ولايمكن يتصلح أي شئ....
تنكدت ونكدت اختها عهود...لاهم عارفين يتكلمون مع بعض...ولا خلود عارفه تأقلم نفسها.....
خلود كانت تعيش صدمه ما توقعتها ولا واحد بالميه......
وعرفت انها ظلمت اختها وظلمتها كثير....وبالاخير اختها اللي انخطبت والكل مستااااااااانس وفرحان بهالخطوبة.....
وانا ولا احد عبرني ولا واساني....ولا قالوا لي ولا شئ........
خلود تعيش بحياة ضيقه وتحس ان الدنيا انقفلت بوجهها....ما تبي تتزوج اللحين بس اقل شئ تضمن سلمان اللي حبته ولا تقدر تستغني عنه......
عهود:ها خلود...الى الان ما اعطيتيني رايك.....
خلود ودموعها على وجهها:الله يوفقكِ يا عهود...اذا الكل مدحه ودامه قريب واصله منقى من الشوائب خوذيه ولا ترددي.....
حست عهودان اختها بحاله ثانيه...حالة كئيبة...منقى من الشوائب...يعني ما زالت كارهه الدنيا كلها... واكيد كرهت ابوي.....
حالة خلود كانت لا تسر لا صديق ولا عدو....تعلقت خلود بسلمان لدرجة الجنون....وهوبعد يحبها ومتعلق فيها.....
من طلعت على الدنيا وهي تشوف دلعه واهتمامه فيها...وتميزها عن غيرها......
كان المشاعر له...والحب له...والاهتمام له...محد يشاركه.....ولا احد ينازعه......
واللي خلاها تتعلق فيه...هو حبه القوي لها.........
عهود:خلود ما يصير اللي انتي تسوينه بروحك....طيب يمكن فيه شئ ضرر لكم والله ابعده عنكم ما تدرين وين الخير.....
خلود:أي ضرر....اساس الزواج الحب..واللي يحب يضحي واناوهو مستعدين نضحي بارواحنا لبعض... الله يقطعها من عادات.....
عهود:حرام عليكي يا خلود...انتي ادعي ربك انه ييسر لك الخير وين ما كان وصدقيني لايرد القضاء الا الدعاء...واذا سلمان فيه خير الله بيجيبه يوم من الايام بس انتي لا تهملين الدعاء.....ولاتهملين روحك...امي شوي وتبكي من حالتك واللي مجننها انها ماهي عارفه وش فيكي؟؟؟؟
خلود:طيب وش اسوي؟؟؟؟؟
عهود:تسبحي واطلعي معانا...حاولي تبعدين عن العزله ترى الشيطان تبدا تتسلط.....
خلودخوافه وتكره هالسيره:اعوذ بالله...خلاص اللحين اتسبح واحاول اخرج......
عهود:لا تطولين في الحمام تراه مجمع الشياطين....
خلود:ان شاء الله......
خلود بدت اول مرحلةاو مرحلة قبل البداية...وحاولت انها تقعد مع الناس...مع انها كارهه العيشه وكارهه بيت عمها وكارهه كل شئ فيه.........
*************************
فيصل:اسالك بالله من اللي كانت امس لابسه بنطلون جنز....
جوري:ليش؟؟؟؟
فيصل:من سال بالله فاجبوه.....
جوري:طيب ليش؟؟؟؟
فيصل:مية مرة قلت لك قولي لي من هي واقولك ليش؟؟؟؟
جوري:احنا يالبنات عند كلامنا ونقول...بس انتو يالعيال ما يندرى عنكم.......
فيصل:لا يا شيخه اللحين صار كلام حريم...وكلام الرجال ماله أي وجود.....
جوري:انا قلت لك باقول لو قلت ليش؟؟؟؟؟
فيصل:وانا قلت لك قولي اول وانا اقولك....
جوري:اجل بنطووووووول.......
فيصل:يا جوهره انا رجال وانا الكبير وانا اللي سالت اول واحد صح.....
جوري:صحين.....
فيصل:اجل قولي من هي؟؟؟؟؟
جوري:طيب بس باقولك احتمال هالشئ من صالحها......
فيصل:من صالحها وبقوووووووه......
جوري:والله العظيم.....
فيصل:والله العظيم......
جوري:ولو عرفتها ما راح- تنضر وتاخذ عنها فكره شينه.....
فيصل:يا بنت هذي يا بنت عمي يا بنت عمتي...واللي بيضرها بيضرني.......
جوري:طيب انت حلفت وقلت هالشئ من صالحها.....هي غاده......
فيصل انصصصصصدم واخر ما توقع انها غاده.....غاده الثقيله اللي ما تتكلم.....
اجل كانت تستحي مني وانا الخبل ما ادري عن شئ.....
جوري:واااااااااااو....السالفه كايده...وش في؟؟؟؟
فيصل:ماني معلم!!!
جوري:شفت انك ثور...قسم بالله انك نصاب...انا الخبله اللي قلت لك....يا...
فيصل:بس بس محد يمزح معاكي......
جوري:اشوى...وش السالفه بسرعه......
فيصل ما راح يقولها السالفه لان قطع على نفسه عهد بينه وبين نفسه ان سالفتها ما تطلع لاحد..... وبغى يلف السالفه بشكل خرافي......
فيصل:بصراحه انا من اول ودي اخطب من البنات بس امس شفتها وعجبتني مرررره وقلت هي اللي باخطبها وجيت اقولك بس ما تعلمين احد.....
جوري:ابووووووهم منت هين......
فيصل:بس عاد لاتحرجيني........
جوري:يا عيني على اللي يستحون.....ابشر بالسعد وانا اختك باروح اشاورها.....
فيصل بثقه وبغى يفضح روحه:ما يحتاج تشاورينها.....
جوري:وليش ان شاء الله.....
فيصل:أأأأ لا بس ايه.....اقصد ان فيصل في احد يرفضه.......
جوري:يا عيني على الثقه....من الحين شايف روحك ترى اقولها انك مغرور وما راحت توافق....
فيصل:طيب قولي بها مغرور.....
جوري:بس ترى اللي سويته غلط.....لا تقعد تقز...عيب عليك البنات كانوا واثقين ميه بالميه ان مافي عيال.......
فيصل:بس انا قايل لك شوفي لي الطريق......
جوري:طيب نروح نشاور العروس ونشوف وش رايها بالمغرور.......
فيصل كان متاكد ميه بالميه انها هي....لانها تركت ورقتها اللي كانت متردده تنزلها اولا وكان مكتوب اسمها بالنقليزي.....وكان بيتاكد انها هي نفسها اللي دخلت موب ورقه جت بالغلط.....
******************************
خالد استغرب من عادل...واحترمه عشان راشد معاه.......
فرح خالد اكبر فرحه بتوبة عادل....وعزمه عنده على العشا ورحب فيه اكبر ترحيب.....
عادل عرف ان اهل الخير كثاااااااار...بس هو غافل عنهم......
خالد خلا عادل يتعرف على منصور...ومنصور بدوره ما قصر على عادل بشئ....
وواظبوا اثنيناتهم على حلقات العلم......وكل واحد يكون عون للثاني لا كسل......
اشد بشر خالد عن زواجه وفرح مررررررررررررررررررره وبارك له ووصاه وقاله بحسبة اختي.... حس راشد بقوة العلاقة اللي بين خالد ولؤي وعرف ان الصديق الوفي طول عمره مخلص حتى لوكان ما يقابل الجسد الثاني.......
جوري قابلت لمياء...ولمياء فرحت لجوري بخالد وتمنت لها كل خير......
وصارت تدعي لهم وتبارك....جوري ماتت من المستحى على هالحب من لمياء......
جوري عطت لمياء رقم جوالها ووصتها انها تعتبر جوري مثل الاخت وما بينهم أي شئ......
عيوش عاجبتها جوري وحست انها من عائلة راقيه...بس ما بيت أي شئ...وذبحها الفضول تمنت لو تعرف اكثر عن جوري.......
تفارقوا لمياء و جوري على امل انهم يتقابلون والنفوس راضيه عن بعض.....
استانس خالد على جوري وهي تحكي لهعن العائلة وعن لطفهم.....وحمد ربه ان حتى زوجة المستقبل متعاطفه معهم......

منصور تاقلم مع عادل كثيييييييير....وعادل اللي جلس جلسه كامله وهو يحكي لمنصور عن حياته قبل.... وتمنى انمنصور يسامحه من قلبه على اللي سواه.......
منصور يضحك على عادل...لانه ما درى انه هو السبب ورى دخوله المستشفى بالعكس هالدرس علمني كثيييييييييييير وخلاني اعرف وين الدنيا ووين انا......
عادل استغرب...معقووووله خالد ما قالهعني وعن مشاكلنا مع بعض؟؟؟؟؟وبنفس الوقت اعجب بخالد... هذا اللي اشوفه احقر انسان يطلع كذا......
على اختلاف العمر انسجموا مع بعض....وصاروا مع بعض...ويذكرون بعض وتغيرت حياة عادل كثييييييييييييييير وحس بالسعاده المفقوده.......

فراس حب راشدكثير وهالشئ اللي طمن لمياء.....واستمرت حريته ببيت عمه بدون تسلط من احد.... واستانس انه يشوف اخته لمياء اكثر من قبل....وهي ماهي منقصه عليه بالحنان وتتمنى انه ما يدور هالشئ وان اللي ناقصه بتعوضه هي.........
*****************************
الف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمــــــــــــــــــد......
كلولولولولولولولولولولولولولولويــــــــــــــــــ ـششششششششششششششششش

والف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمــــــــــــــــــد......
كلولولولولولولولولولولولولويــــــــــــــــــــــ ــــــششششششششششششششششششششش

ونزلوا العروستين عهود وغادهمندرج بيت عمهم....والاحرااااااج بوجيهم.......
الفرحه بوجيه الكل.....والكل فرحاااااااااااااان عشان هالملكه اللي ما جت عالبال ولا عالخاطر....

وكلولولولولولولويييييييشششششششششششششششششششش

جوري:احلى عروستين بالكون...كلولولولولولولولولولولوييييييييييشششششششش شششش

وتمسك خلود الورد وترشه عليهم......وشريط الزفه شغال......
وكل الحريم فرحانات....واجتمع شمل العائلة بهالملكه.........
كان شكل العروستين ياخذ العقل.....والكوفيره اصرت انها تسوي لهم مكياج مبهرج حتى لوكانت الملكه عائلية......

خلود استاااااااااانست لاختها ولوان الحزن بوجهها......لكن فرحت لها من قلب....وحست انها غلطت بحقها كثير وان اختها تستاهل كل خير........
عهود كانت قوية في التحمل وكانت دائما تقول ان الزواج شئ ماهو مخيف واحنا طيبين والله بيعوضنا بالناس الطيبة.....وعوضها بانسانطيب خلووووووووق وحنوووووووووون لايق عليها.....
اما غاده فكانت مربوووووشه وخااااايفه....تحس انها جريئة ووصخه وما تستحي...بننفس الوقت لوما سوت اللي سوته كان ما ناظر بوجهها ولا عبرها....واهون عليها انها تتجرا ولا يروح منها وتقعد طول عمرها بحسره....
تذكرت يوم تقول لجوري بلا حب بلا خرابيط....تناقض روحها وودها تقتنع بالكلام الي تقوله.....

انتهت الزفه وقعدوا بالصالة البنات والبحريم......
الكل فرحاااااااااان لهم وجوا يسلمون عليهم........
ام محمد:مبروك يا عهود.....
عهود ميته من الحيا قدام ام زوجها:الله يبارك فيكي......
ام فيصل:مبروك يا غاده......
غاده:الله يبارك فيك يا عمه.........
جوري:الف الف الف مبرووووووووك للعرايس(وتسلم عليهم)
خلود:الف مبروك يالغاليات.......(وتسلم عليهم).....
يوم جت خلودعند اختها نزلت دموعها غصبا عنها...وما تحملت وابعدت عنها شوي لا تصيح.....
عهود مسكت روحها لا تصيح هي الثانيه......
غادة اللي تمنت ان يكونعند اخت قريبة...احد تصيح معه.........

قعدوا البنات وانواااااااااااااااع الهيصه والفله والوناسه......وخربووووووها مع الحريم.......
الحريم استانسوا مره وحمدوا ربهم على هالملكه...وفرحوا بجمعة العائلة مره ثانيه....والنسب يقرب القلوب.........

الرجال ربشه عندهم....واللي راحوا فيها منصور وخالد وبدر....وفيصل حلف انه ما يتحرك...عرييييييس من قده.... وابلش خالد بيذله كل شوي يصب له قهوه.........

اما سلطان مستحي ببيت مهو ببيته يقوم ويقهوي....بنفس الوقت موب قادر يقعد كذا بلا شغل ولا مشغله......
والرجال رجعوا لسالفة الاولين وطريقة زواجهم....وصاروا يسبون بالرجال اللحين...والعيال حمدوا ربهمان مافيه احد من البنات يسمعهم والا راحوا فيها وطي من سب الرجال فيهم.......

غاده خاايفه مررررررره وحاسه انها داخله جو غريب....وعالم اغرب....ما تدري تترك صرقعتها والا وش بتكون حياتها......
وفيصل مات من الوناسه ان فيه احد معبره ويحبه....وهالشئ يوممنجا غاده اللي يحس انها ثقيله خلاه يحبها قبل لا يتكلم معها....ومو على أي حال يكون تفكير الرجل كذا...وهالشئ تحمد ربها عليه هي غاده لانه ما فكر باي تفكير ثاني.......

سلطان حس ان عهود ثقيله وعاقل...من كلام اخته ام رغد عنها.....ولولو اللي تقول هي فله فله بس فيها ثقل ماهو باحد......
عهود مستحيل تصير ربشه مع أي احد من اول مره........

تعشوا الحريخم والرجال والعرسان يبون يشوفون عرايسهم......
العيال ما قصروا وضبطوا المجالس الداخليه وحده لعهود وسلطان ووحده لغاده وفيصل.......

غاده شوي وتصيح....اما عهود ما كانت تتخيل وحاسه ان الموضوع احراج لا غير......
يوم قالوا لهم ادخلوا....كل وحده ماسكه صيحتها,......
جوري تهدي بعهود....وخلود تهدي بغاده....احتااااااااسوا معهم.......
وفيصل وسلطان على ناااااااااااااااااار...........

جوري:عهود وين القوه والشجاعه...مافيها شئ بالعكس دامه بعيدعنك شوي تراها تهون......
عهود:والله باصيح....مو لعب...حاسه اني باموت من الصياح........
جوري:عاد لا تبلشينا...الكوفيره مشغووووووله وماهي فاضيت لنا.......
عهود:والله انكرايقه أي كوفيره أي خرابيط.......
جوري:عهوووووود والله ما راح يسوي شئ....راح يدخل معك خالد.......
عهود:بس ما يطلع يقعد معنا......
جوري:وش يقعد معكم؟؟؟هذي مي شوفه بعدين لازم تتأقلمون على بعضكم.......
عهود:والله ميته خوووووف.........
جوري:خلاص يقعد معكم شوي.......
عهود:ايه كذا اهون.........

<<<<
خلود:غدو يا قمر....ترى ان اخترب الميك اب مالي دخل فيك....ماني معدلته....عاد تخيلي فستان وتسريحه ومافي ولا شئ من المكياج.......
غاده:اسكتي...ماني فاضيت لك...قلعته المكياج......
خلود وهي تبتسم على غاده:يوووووو بعدين ينفجع من شكلك....ايش رايك ادخل بدالك......
غاده:نعم!! لا ارتاحي......
خلود:هههههههههه طيب ليش خايفه....والله الدنيا فانيه......
غاده:واللهميتهخووووف ابغ بدر يدخل معاي.....ما ابي اروح الحالي.....
خلود:يالله عاد...تبين الدلع والغزل وفيه احد من اخوانك شلون تصيرين عروسه.....
غاده:خلاص بطلت ما ابي اصير عروسه.......
خلود:ههههههه هي غاده بسررررررعه قومي ينادونك.........
غاده قامت من الكرسي بخوف:ها...وشو؟؟؟لا تكفين مين!!!!
خلود:يالله ينتظركي بالمجلس دخلي بسرعه والا عمي بيدخلكي........
غاده:لا وشو؟؟؟طيب نادي جوري تجي معاي.......
خلود:يعنني عروسه...طيب نمشيها لكي...يا جووووووري تعالي بسرعه......
جوري:حتى ذي.....ابخلص من عهود جيتي انتي......
خلود تغمز لجوري:بسرعه فيصل توه كلمامك وقالها خلي غاده تدخل...وغاده تقول ابغ جوري تدخل معاي.........
جوري:ايه حتى دق على جوالي........
غاده:يووووو يممممممه....طيب شلون شكلي........
خلود:يجننننن بيخزي العين شوجنان شكلك.........
اطمنت غاده وراحت مع جوري وصارت قدام المرايه تناظر وبالموت دخلت........

عهود راحت مع ام رغد......وما قدرت تعارض....... وحاولت تكونطبيعيه قدام ام رغد بلا فشايل.....
اما لولو اللي طارت على المجلس تبي تشوف ردة الفعل من سلطان ولانها تبي تحرجه......
خلود تاكدت من انمكياج عهود ما اخترب......وعدلت لها شكلها عالطاير.....وعطرتها وخلتهاتدخل..... الحريممعارضات على فكرة العرسان يدخلون عليهم ويشوفون عرايسهم.... بس جوري وخلود ورى كل هاللقاء عشان يصيرون هم الاقوى وما يقدرون يعارضون الحريم..........
**********************
دخلت غاده وهي كلها خوف....خايفه من اللي سوته.....
وتندمت كثيـــــــــــــــــــــر...تمنت بهاللحظات هو فيصل تقدم لها من دون لايدري بحبها.....
حست انها صغيرة بنظره....وانها غلطت غلطة كبيرة.....
فيصل:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.......
ابتسمت غاده لانها ما سلمت........
قام فيصل وراح عند غاده ومسكها مع ايدها ووداها للكنبة الكبيرة(يعني بيجلسون بكنب واحد)...
فيصل:مبروك عليك فيصل....
ابتسمت غادة وقالت بحيا:الله يبارك فيك..ومبروك عليك غادة.....
فيصل:الله يبارك فيك يا احلى عروسه......
غاده ودها تستهبل بس مي قادرة...وحاسه انها غلط تقعد مؤدبة......
جوري:مبروك يا خوي....
فيصل يسوي انه مؤدب قدام غاده:الله يبارك فيك.....
جوري:الله وش هالحلا...كل المعاريس اليوم حلوين........
فيصل:لا تعممين....غاده بس الحلوه من بينهم.....
غاده بغت تموت من الحيا....ذابحها فيصل.....
جوري:الله الله بدينا بالغزل...ترى موجودين......
فيصل:طيب وليش ما تروحين...وشو له رزة الوجه...ماني ماكلها.......
جوري:اروح يا غادة.....
رفعت غادة راسها وهي خايفه وتناظر بجوري نظرات توسل يعني لا تتركيني.....
جوري:خلاص يا قلبي ما راح اخرج...وباقعد على قلبك(وتناظر فيصل بنظرات تبي تقهره)
فيصل:طيب يا جوري...
جوري:افا من بدايتها تبي تروع غاده....
انحرج فيصل من غادة...ووده يذبح جوري على لقافتها وعلى نرفزتها.......
التفت فيصل على غادة ويبي يحرج جوري:يالله يا عروستنا نلبس الدبله....
جوري طاااااارت عيونها ما عندهم عادات تلبيس الدبل....وطقم الشبكة حبوا الحريم انهم هم اللي يلبسون العرايس.....
اما الدبل حركة مسويها فيصل...وسوى اثنين نفس الشكل تقريبا ساده مافيها أي شئ ومن داخل الخاتم مكتوب(فيصل_غاده) وتاريخ يوم الملكه......
كان شكل الدبل مررررررررره روعه وانهبلت غاده عليها.....
وقرب فيصل من غاده ومسك ايدها ولبسها الخاتم باليمين....وباس ايدها....وقام يتغزل فيها بصوت وااااااااااطي...وانقهرت جوري انها ما سمعت شئ وبنفس الوقت انحرررررررجت مررررررره وحست انها غلط بينهم......
رفع فيصل يده ولبسته غادة الدبلة...وانتظر فيصل انها تحبه موب لازم من ايده من أي مكان اهم شئ تعبر له عن فرحتها.....
بس غادة كانت مرررررررررررره منحرجة وماهي قادرة ترفع عينها...وفيصل يبي يخربها من اولها.......
دق جوال جوري وكان خالد.....استااااااااااااااانست مررررررررره انه ما نساها رغم هالزحمه......
وواعدها بغرفتها يتقابلون...حتى هم يحتفلون بملكتهم او يجددون الذكرى لان ما صار لهم وقت متملكين.......
جوري غرفتها حوووووووووووووووووسه من الكوفيرات والبنات وما قدرت توافق بس قالت له اشوف مكان مناسب.....
ونادت كل شغالات البيت وهي معهم ورتبوا الغرفه بثواني...الشغالات شغلهم سريع مو البنات يقعدون يومين على ترتيب غرفه.......

فيصل موب قادر يصبر انه ما يتطنز:ما شاء الله وش مزرعة الورود اللي براسك.....
انقهرت منه غادة وقالت بروحها:القروي ذا اللي ما يفهم...الورود غاليه وم من أي محل... ويقول مزرعه صدق عيال قرواه وما يفهمون......
وناظرت غاده وضحكت:وش المكتبة اللي بجيبك.....
وناظر فيصل والا اربع اقلام بجيبه....اثنين من اول وموجوده وحقت الطقم....
خلاص فطس من الضحك...واللي قهره ان العيال محد نبهه....النذاله عارفين وساكتين.......
فيصل عرف ان غادة شابكة خط
معه بالطنازة وهالشئ ما راح يتعبه لانها لو ما تحب الطناز بتتعب معه......
فيصل:هههههههه يعني وحده بوحده......
غادة:والبادي اظلم......
فيصل:ههههههههههههههههههههههههههه
غادة حست انها اتجرأت وانها مانت عليه بسرعه...نزلت راسها وحست باحراج كبير... لايظن اني ما استحي وجريئة.......
فيصل:عادي المزح...ترى انا احب كذا...وما احب السكوت....
غادة حست براحه واطمئنت اكثر.......
فيصل:يالله يا غادة احلويتي عن قبل...ما اتذكركي الا وانتي صغيره.....
غادة بنفسها:اكيد باحلو...والا فيه احد يقارن خشتي وانا صغيره بانا وكبيره......
فيصل احيانا يسال ما يلاقي جواب واحيانا يهستر بغادة......
بس غادة ودها ترتاح وتكون طبيعية....ومي قادرة.....
حست انها غبية وخبلة يوم اعترفت له بحبها....وتقول ليت الحب عذبني ولا انحطيت بهالموقف.... ما استفدت منه الا اني قلقانه وعلى اعصابي.....اللحين اكيد عهود مستانسه ومرتاحه لانها ما سوت شئ ياربي وش اسوي اللحين؟؟؟؟......
اكون طبيعية واضحك واتجاوب معه....والا ابقى على حالي والوم بروحي.....
فيصل:غادة ليش ما تجاوبيني؟؟....
غادة:ليش وش سألت؟؟؟
فيصل:اها...لا اجل بالك مو معي...ترى هالشئ يزعل...انا ما افكر الا فيك وانتي منتي معي....
غادة بدون أي مقدمات وحست انها انفجرت وطلع كل اللي بقلبها.....
غادة:حاسه اني سويت شئ غلط....واخاف تجرحني بكلمه وتعتبرني ما استحي......
فيصل انصدم من كلام غادة وتفكيرها....وعرف انها تفكر بالمواقف اللي سوتها واخرها اعترافها باللحب واخر ورقتين اللي اثرت بي...ورقة انها خايفة اني ما اتقبل الموضوع..... والورقة الثانية اللي ما تدري عنها وهي ان حبها لي سيطر عليها وتخاف من هالشئ.....وانها حاولت تفكر مجرد تفكير باحد ثاني ما رضى القلب الا بي.......
غادة حست بخوووووووف وبدت تتاكد ان فيصل فعلا ماهي عاجبته الحركات اللي تسويها......
وبدت تحس برجفه بايدينها ونبضات قلبها بسرعه تنبض.....
فيصل:يا غادة مافي احد بالدنيا سواء بنت تقول لولد او ولد يقول لبنت احبك وتكون عنده عادي.... حتى لو بين العكس قدام المحب...بس كون انه اعترف بالحب تراه هالشئ يحسس من اهمية اللي قدامه وبالتالي وجوده....واحنا ما عندنا مقابلات اوشئ يعني ممكن تحصل مثل هالموقف وتتعودين كل شوي على كلمة احبك او قصة حب....لا.....عندنا ممنوع هالكلمة تنقال...ولازم انت وخواتك واهلك وبنات عمك وبنات خالك والعالم كله ما يقول هالكلمة......
مع ان فيه حديث نبوي فيما معناه((ان المتحابين مالهم الا الزواج))
يمكن غيري يعتبر هالشئ جراءة او تعدي...او خرق لقوانين...مع انه بداخله مستااااانس ان فيه احد مهتم فيه......
بس انا غيرهم كلهم....انا احبك من زمان وخايف من هالخطوة...خايف اني اتكلم والاقي صد منك.... ما ادري اعترف للجوهره والا لا....بنفس الوقت ما كان عندي المؤهلات اني اتزوج.....
بس والله والله اني كنت انتظر كل يوم ورقة بفاااااااارغ الصبر...وكنت ازعل اذا ما لقيت شئ
واليوم اللي ما الاقي فيه شئ احس اني مقصر...بس ما ادري وش اقول و ما ادري وش اكتب.....
وانا مرررررررره مستانس اني انحبيت...ان فيه اشياء وميزات بي تخلي احد يعطيني وجه ويعبرني... وهالشئ سر بيني وبينك ومحد بيعرفه....لا مني ولا منك....
وناظر بغادة والا هي غرقانه بالدمووووووووع............
فيصل:وش فيك؟؟؟انا قلت شئ غلط.....
غادة تأشر بوجهها وتقول لا.....
فيصل:طيب وش فيكِ؟؟؟وش اللي مزعلكِ.....
غادة تمسح دموعها بالمنديل اللي بايدينها وحمدت ربها ان اللي مسوية المكياج خلته ضد الماء... يعني ان شاء الله وجههاما اخترب من الدموع.....
غادة:بصراحه...ما ادري عن تفكيرك...وهذا اللي كنت خايف منه....كنت خايفه مره تعتبرني ما استحي... اوجريئة.... تقارنني ببنات خالي...بس (وسكتت) وعيونها مليانه دموع وخوف واحراج...
فيصل:يا غادةكملي...والا بازعل عليكِ...انا قلت كل الي عندي بدون أي احراج.... لاني واثق ان هالشئ بيني وبينك.....
غادة تشجعت:كنت خايفه لو ما صار نصيب اقدر اقاوم مع الشخص الجديد...واخاف اقارنك فيه واتعب انا واياه....
فيصل:يا قلبي انتي...بس كذا...اجل خوذي هالبوسه..والله تستحقين اكبر منكذا(ويقوم ويبوسها على خدها)
وغادة ميييييييييييته من الاحراج.......
كملوا احلى كلام....وكل واحد متفاجا من الثاني ان باقي ذكريات ما نساها......
ارتاااااااااااحت غاده لانه ماحط بباله هالافكار...وتحمد ربها لان مو كل مره تسلم الجره....
والمفروض الوحده ما تخلي مشاعرها تحكمها وتفكر بالعواقب قبل ما تبدا باي شئ........
لازم بعض كلامهم يصير فيه طنازة...بس فيصل قفل الباب ولا خلاهم يدخلون...وقعد للفجر وما خلاه يخرج الا الصلاة......
وبقية العائلة يقولون الله يستر اذا هذا اولها....اجل وش تاليها......
غادة كانت ميتة من الوناااااااااااااااااسه....وحست انها لقت الانسان الوافي الصادق اللي تمنحه عمرها وحياتها وتضحي كل اللي عندها عشانه......
وفيصل حس انه اتوفق في اختياره...وان ربي حقق مناه....وخاف ان اللي تحبه ما تكون غادة.... فمضطر انه يتزوجها لان غادة ما ضمن انها تحبه..............
<<<<<<<<<<<<<<<
سلطان:هلا والله....
عهود ابتسامه محرجه وما ردت عليه.....
لولو:الف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمد كلولولولولولولولويييييييييشششششششش
ومبارك العرس الاثنين ليلة خميس ليلة قمرة......
سلطان وياشر لها بانها تسكت ولا عبرته لولو......
سلطان:لولو ترى الرجال هنا ولا يطلع صوتك(بدت الغيرة)....
ابتسمت لولو:انا قلت يمكن مع العروس تنسى الغيرة شوي....
سلطان عصب من لولو:عيب..هالشئ عيب وانا عزابي وانا متملك...وش تبينهم يقولون عنك...ببيتهم حنا.....
لولو:طيب ولا يهمك وقالت بصوت واطي...الف الف مبروك للعروسين.....
ابتسمت عهود على خبال هالبنت...وشكل سلطان منحرج مررررررررره من هبالها.....
سلطان:لو سمحتي قلتي عروسين يعني مو عروسين واخت العريس......
لولو:وااااااااااو طردة محترمه......
وتجي ام رغد وتنقذ سلطان من النشبه اللي لزقت به....وتسلم على اخوها وتاخذ لولو معها.... ولولو ما تركت سلطان بحاله رمت عليه كم كلمه خلته ينحرج....بس عهود ما قدرت تحرجها ماهي عارفه شلون تحرجها.....بس قبل ما تخرج قالت لها:انتبهي على اخوي...ترى ذبحتيه....
عهود ماااااااااااتت من الاحراج......
عهود حست باحترامكبير بين ام رغد وسلطان...وحست ان سلطان رززززززززززه....وثقيل وهالشئ عجبها مررررررررره....بعكس غاده اللي تموت بالصرقعه والخبال.....
وحست بحب سلطان لاخواته...حتى هبال لولو حست انها ما اتجاوزت الحدود......
يعني فيه احتراااااام كبير......
اهم شئ عند عهود ان اخوانها وابوها سلموا عليها قبل لا تدخل....يعني الالوان اللي بالوجه بتخف دام مافي احد من اخوانها بيطتنز.......
سلطان:مبارك عليك........
عهود:الله يبارك فيك.....
سلطان:ما شاء الله وش هالحلا...وش بقيتي للبنات...
عهود استحت مرررررررررره ومي قادرة تتجاوب معاه خصوصا انه مو قريب منها....ولا تعرفه زين مجرد انها تعرف اسمه....
سلطان اتفاجا من نحف عهود...بالنسبه له....لانه يعتبر سمين مررررررررره عندها....
سلطان:والله يبغالي سمكره....لازم يا انا انحف يا انتي تسمنين......
عهود:ههههه انا ما اتغير...لو باكل لين بكره......
سلطان:مشكله والله...يعني انا انحف......
عهود:عادي...لايق عليكم يالرجال السمنه....
سلطان:لالالالالالا...... لايق عليكم...المفروض لايق عليك يا زوجي العزيز.....
عهود ماتت من الاحراج...استاهل انا اللي قاعده اجاوبه.....
سلطان مسك ايدها وناظرها بحنان وقال:وعد علي انك ما تلقين مني اللي ما تحبينه.... بس ابيك توعديني انتي بعد...ونكون على الوعدطول العمر.....
ابتسمت عهود وحست براااااااااااااحه كبيرة...على كثر ما امدحوا لها ما حست بالراحه اللي حستها بهاللحظات.....
يالله يالله رفعت عهود عيونها وقالت:اوعدك...
ونزلت راسها بسررررررررعه.......
سلطان:نبي نبني حياتنا على حب وتفاهم...صحيح زواجنا تقليدي...بس مو هالشئ اللي يمنع اننا ما نبني حياتنا على حب وتفاهم....مافي شئ يجي بالغصب والعناد....كل شئ حلو بالتفاهم حتى لوما اقتنع الطرف الثاني....
عهود انسحححححححرت بكلامه....امنياتها هالشئ يصير...كانت تبي تقوله هالكلام... كانت آمالها بعريس المستقبل انه يبدى بهالكلام...وكان عندها خوف كبير من انها هي اللي تبدا هالكلام......
عهود:على قولتك كل شئ بالتفاهم حلو...وانا هذي هي افكاري.....وما احب العناد والاصرار على رايك... ازين شئ اننا نتناقش ونعرف كل واحد وجهة نظره......
سلطان:عين العقل....هذا اللي ابي اوصله......
وبدت سوالفهم عن آمالهم وطموحاتهم...مع احراااااااج من سلطان كل ما ناظرها بكم نظرة والا قالها كلام غزل يذوووووووبها.....
عهود وسلطان حسوا انهم لايقين لبعضهم وافكارهم متقاربه مررررررررررره....... واكثر شئ خايف منه سلطان ان حب جوري يأثر على حياته الجديدة...بس عهود شاطره وفاهمه والدليل انها من اول جلسه حبها سلطان ووده يسولف معها اكثر....حس انها راقيه بتصرفاتها....
تعرف تتكلم وتشوق....اسلوبها مرررررره حلو......
وثقافة عهود هي اللي خلتها تكسب حب اللي قدامها من اول جلسة.........
كانت تقرى كثير عن كسب ود الاشخاص....وشلون توصل لقلوبهم عن طريق الكلام مو عن طريق الهدايا...لانكل شئ الواحد ينساه ويتلف الا الكلمة الطيبة تبقى بالروح وتروح وين ما يروح....
واخذ رقمها قبل ما يخرج.......بس ما قدر يطووووووول لانه محرج مره والبيت ماهو بيتها ولا بيته....
******************************
ابو خالد:السفر ما نأجله والدنيا مي طايره نزوجهم بعد ما نرجع......
ابو فيصل:والله براحتك يا بو خالد......
خالد:ايه عادي اهم شئ اننا متملكين...فالوضع غير حرج.......
فيصل:ما علي منكم انا ما عندي زواج....اليوم باخذ زوجتي وباسافر.....
ابو فيصل:اقول اعقل وخل عنكم هالخرابيط....كلكم بتتزوجون بيوم واحد.....
خالد:لا صعبة وشو بيوم واحد...ثلاث عرسان.....
ابو خالد:ايه ثلاث عرسان...اصلا زواجاتنا ماهي كبيرة....
ابو فيصل:حتى انا اشوف ماله داعي نسوي كم عرس اصلا حنا نفس المعازيم وشو له تعب الراس والصجة.....
ابو خالد:ونشاور ابو سلطان...وما اعتقد انه يعارض......
خالد:يالله الفال لمنصور وبدر اللي ما ادري متى يعرسون......
ابو خالد:أي والله...يبي لي ادور لهم عرايس عشان نفتك منكم يالعيال مرة وحدة.....
ابتسم منصور باحراج وما علق عالموضوع.....
بدر:انا جاهز بس وين العروسة؟؟؟؟
ابو فيصل:انت اشر باصبعك وحنا نجيبها لك...كم عندنا ولد اخت....
بدر:واحد وقاعد على قلوبكم......
الجميع:هههههههههههههههه
بدر يحترم خواله مررررررررره ويحبهم.....وهم بعد ما شافوا منه الا كل خير....وولد طيبب وراعي فزعات....وينحط على الجرح يبرى......
وودهم بالقرب منه......ومنصور موب عارفين متى يفكر بالعرس...مع انه سبق اخوه من قبل.... بس اللحين تراجع كثير....ورافض فكرة الزواج مره وحده........

غاده وفيصل انواع الهسترة واللقاءات الكثيرة خصوصا ان فيصل له غرفة فوق وهالشئ ساعد غادة انها تشبع من شوفته........

سلطان يتمنى يشوفها ويقابلها....بس منحرج مررررررررررره انه كل شوي يجي......
ومرتين شافها بعد الملكة.........
بس كسسسسسسر جوالها كل شوي وهو متصل.,........

خالد ما تغير ابد على جوري.....حتى انها حست انها هي بعد تملكت بنفس اليوم معهم......

خلود\ اللي حالتها حاله....كل وحده تهرج بخطيبها وسواليف...وش قالها وش ردت عليه؟؟؟؟ وهي ساكته لا تعليق مجرد توزيع ابتسامات......
وبس تدخل غرفتها تنفجر من الصياح.........

والسفر تأجل لان حجزهم كان انتظار....وطنشوه......
واللحين كل العائلة مستعده للسفر......بس يبون يسافرون باشكال جديدة وعرسان جدد.....
منزمان عن السفر الجماعي...ويوم يسافرون كل واحد متملك على وحده.......
ابو خالد يلمح لبدر على بنته خلود.....بس هو يفهم ويطلب......
وهي بتوافق وترضى بواحد مطلق واكبر عنها بكثييييييييير........

هالسفر يحمل مفاجآت واشياء حلوه.......ويمكن اشياء حزينه.........
انتظروا السفر الجماعي مع احلى عرسان...............

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:33 AM
الجزء التاسع عشر والاخيــــــــــــــــر""


بدر:ها يمه جاهزه شناطكم؟؟؟
ام بدر:ايه جاهزه.....
بدر:اجل نروح بيت خالي ومن هناك نروح سوى للمطار.....
ام بدر:لا يا بدر...من بداية الاجازة وحنا عندهم....
بدر:طيب اخوانك اللي هم خوالي....
ام بدر:عيب...كل شئ عليهم...ناكل ونشرب...وبعد فيه بيت خالك ساكنين عندهم ...ثقلنا عليهم.....
بدر:والله يا يمه ما ادري وش اقولك...بس ماهي بيننا هالاشياء.....
ام بدر:هم ما قالوا ولا هم قايلين...وبالعكس شايلينا شيل...بس الواحد يراعي الناس وظروفهم...
بدر:والله الراي رايك...انا بس ابي وناستكم وجمعة الحريم.....
غادة دخلت عليهم وقالت:وش فيهم الحريم؟؟؟؟
بدر التفت على غادة اللي كانت وراه:وانتي اخر كلمة تلقطينها تسوين منها هوشه.........
غادة:لاتصرف الموضوع وش فيهم الحريم؟؟؟؟
بدر:ابد..مافيهم شئ....ارتحتي....
غادة:لا اليوووووم منت طبيعي...شكلك منت فاضي للهواش والنقار مع سموي الكريم.....
بدر:انتي اللي فاضيه اليوم وما وراكي شئ؟؟؟؟
غادة:لا والله حااااااايسه بالشنطه؟؟؟؟
ام بدر:كل الحوووسه اللي اول وما جهزتي شنطتك؟؟؟
بدر:لا يمه هالسنه غيــــر....(ويناظر بغادة يبي يحرها)
غادة:اكيد غيـــر....(تسوي نفسها انها ماهي محرجه..عشان بدر ما يغاضها مره ثانيه)
بدر:والله بنتك هذي ما تستحي...ماتنحرج...مافيكي من مقومات الخجل.....
غادة:ايه ما عندي ولا شئ من اللي قلته....وش فيها لا اول وحده ولا اخر وحده تنخطب....ويقولون ان الخجل راح مع الجيل اللي قبلنا ولن يعد.....
ام بدر ما تدري وش تسوي بهالبنت...وهي تعرف انها لو اتكلمت مع بنتها غادة ما راح تسمع وراح تشوف ان اللي تسويه ما فيه أي شئ...وتشوف ان بدر ماخذه عليه....وعجزت وهي تقولها عيب تمزحين مع اخوك هالمزح بس ما فيه أي فايده........
بدر:الله يعيني على بنات اللحين........
غادة:ويعني على عيال اللحين.............
وما صدق بدر تطلع امه.......
بدر:غادة.....
غادة وهي تضحك:والله اني عارفه ان الادب كله فيه وراه سالفة..وش تبي؟؟؟؟
بدر:الله يقطع ابليسك....مانتي هينه....
غادة:بنت رجال اعجبك....بس وش تبي؟؟؟؟
بدر:شلون بنات خالي؟؟؟؟
غادة وهي طااااااايرة عيونها:أي بنات خال؟؟؟؟؟؟؟لاتقووووووووووووووووووول.....
بدر:الا؟؟؟؟
غادة:اها بنات خالك....والا بنت خالك الوحيدة المتبقية؟؟؟؟؟
بدر:انتي الله يهداك بعد تبيني اقولها صريحه......
غادة تبتسم بمكر:شلون بنات خالي..طيبات ما عليهم خلاف..يسلموووون عليك.....
بدر ويتكلم بطنازة:احلفي...يسلمون علي...بلا دلاخه....
غادة:وش تبي بالضبط؟؟؟؟
بدر:اذا مسويه انك فاهمه وعالطااااير تجيبينها...ما تعرفين جواب لسؤالي..والا اذا جت الحاجه عندي بدت الدلاخه....
غادة:بسم الله عليّ...شوي شوي...امزح....
بدر:وانا فاضي لك انتي ومزحك....
غادة:اذا منت فاضي تقدر تاجل الموضوع.....
بدر:غاااااااااااااااااادة......
غادة بابتسامة بعد ما طفشت اخوها:يقولون انها بنت طيبة...وحليلة...تخاف الله ومن البيت للمسجد ومن المسجد للبيت....حليوة....بنت نسب وحسب...بس صغيره.....
بدر:ليش صغيره...كم بينها وبين جوهره؟؟
غادة:بينهم سنه!!بس الجوهره متخرجه وهي تدرس.......
بدر:طيب وقته اخطب؟؟؟؟
غادة:شوف والله حنا نجهز ونبي نسافر...ابد الوقت ماهو مناسب...بس من ناحية حركه فهو حركه...العيال والبنات مخاطيب.....
بدر:طيب واذا حسيت ان ابوها موافق.....
غادة:لا عاااااااد احلف...قصدي شلوووووون؟؟؟؟
بدر:عاد شلون ذي اتركي اللقافه شوي....
غادة:والله تبي اعلمك بكل شئ...وانت ما تبيني اعرف كل شئ....اجل ماني قايلة شئ.....
بدر:خلينا ننتهي من الموضوع وبعدين ازعلي.....
غادة:تتطنز......
بدر:لا.....
غادة:...والمطلوب؟؟؟؟؟؟؟
بدر:ش رايك وش السواة؟؟؟؟
غادة:والله شوف....من كلامك افهم ان خالي موافق ويبيك....انت بس اخطب مجرد انك تحجزها...بس ملكة وزواج مستحيل.....بس كلم خالي...وخليها بينك وبينه......
بدر:هذا اللي افكر فيه....بس باعرف منك البنت تناسبني.......
غادة:والله مدري تناسبك او لا....بس ما فيها شئ...اخلاق وحبوووووبه...وبنت خالي بالاول والاخير..
غادة ما حبت انها تقول عن خلود انها حلوة....مهما كان البنت ما صارت له....ؤبس هي عاجبتها خلود مررررررره...خصوصا ان بنت عمه حلوة...وما يقدر ياخذ وحده اقل منها جمال...وخلود احلى منها بكثييييييييييييير.....وحاسه انها صغيره عليه شوي.......
بدر:اجل اكلم خالي....واشوف وش يقول؟؟؟؟؟؟؟
*************************************************
كمل بيت ابو خالد...وزادوا عليه اثاث بسيط...عشان يحسون بالتغير في بيتهم.....
ابو فيصل رفض ان ابو خالد يروح بيتهم..خصوصا انهم باجازه....وان هالشئ مونس الكل.....
الحريم مستانسين...والرجال طالعين...والبنات مستااااااااانسين بالبيت.....
بس قرب موعد السفر ومضطرين انهم يرجعون بيتهم.....ويعدلون فيه اشياء.....
مع ان ابو خالد...جايب عمال ومغسلين البيت كله.....وما فيه أي اثار خدوش من الداخل او الخارج.... وابو خالد شافها فرصه دامه ببيت اخوه يعدّل ببيتهم وبالاخص الحوش اللي شايفه كبير على غير فايده....
جوري شوي وتصيح:ياربي...والله قهر...تروح كل الوناسه والسهر...وسرقة الافلام....والحوش باخر الليل...
عهود:اصلا بتروح...كلها سنه وكل وحده ببيت رجلها....
جوري:حرام عليكي...يعني ما في وناسه...اجل هونت ما ابي اعرس....
خلود:طيب طيب...بس يجي خالد اعلم عليه....
جوري:افااااااا ما هقيتك نذله.....
خلود:لا من اليوم ورايح بتشوفين انواع النذاله...خلاص زوجة اخوي....
جوري:طيب يالشريرة...
عهود:من جد بنفقد هاللمممممه الحلوه...وبصراحه لازم نكررها سنويا...اجازه رهيييييييييييييييييييبه...
خلود:نشبه...عيب انتي صايرة حرمه ولازم همك الاول والاخير رضاء زوجك....
عهود:ابوهم يالرضاء...تونا...خلينا نتدلع.....
جوري:اهم شئ سامحونا ان غلطنا عليكم...وترى هالاجازه راح تكتب بالتاريخ وبنحكيها عيالنا.....
عهود:ما بيننا شئ....وعاااااااااااادي مافيه أي شئ بالعكس انوااااااع الوناسه......
جوري:وانتي خلود؟؟؟؟
وتتذكر خلود ان من دخلت هالبيت وهي ماهي مرتاحه خصوصا مكالماتها مع ليلى....وبعض الخرجات السرية مع ليلى حتى لو مكتبة...بس هالشئ راح من جت بيت عمها.....واخر شئ يوم انرفض سلمان......
جوري وشافت خلود انها حزينة:لا حرام عليك...غلطت عليك بشئ؟؟؟؟
خلود وهي قعلا صادقة :لا والله...بس انقهرت اني ما كنت معكم على طووووول...يمكن استانس اكثر......(منها تبين ان مافيهاشئ...ومنها تبين لها اني ندمانه على وحدتي وما جلست كثير معكم)
جوري:اهم شئ انكم استانستوا...يالله عاد نظفوا غرفة خالد زين وبخروها ابي اشوف غرفة خلودي وهي مرتبه ومبخره.....
عهود:بس وهي مرتبه ومبخره اخاف شئ ثاني...
جوري تقرصها:عيب...وش هالكلام....بعدين خالد بيسكن ببيت مستقل.....
خلود:ماهو على كيفك...تسكنون معنا.....
جوري وهي ما تبي تسكن مع عمها بس ما راح تبين:اقنعيه واذا اقتنع ما عندي مانع.....(خصوصا قرب منصور منها واقتناع منها بالمثل اللي يقول"خلك بعيد تصير حبيب")
خلود:اذا ما اقتنع باخرب عليكم وباقوله ما تبي تعرس......
جوري:ههههههههه طيب يالشينه......
عهود:امي مشتبه تحت....يالله نتقابل بالمطار....
جوري:ويييييييي يا بعدها...بس ان شاء الله.....
خلود وعهود:ان شاء الله....
وسلموا على جوري ونزلوا....ونزلت معهم جوري عشان تسلم على زوجة عمها...كانهم مسافرين ومهم شايفين بعض.....بس خروجهم من البييت اكبر سفر عندهم.....
الكل واضح من ملامحه الزعل...لانهم بيودعون احلى ايام جمعتهم مع بعض.....في بيت واحد.....
خالد:درررررررررررررررررررررررب.....ويدخل البيت...
ام خالد:اللحين شلون تدخل؟؟؟؟
خالد:يا اميمتي يا حبيبتي.....مافيه احد؟؟والا نسيتي...
ام خالد:اعرف ان ما فيه احد بس تكلم.....
خالد:ما سمعتي دررررب يا طوووووولها وانا رافع صوتي....طيب انا باسلم على جوري وينها؟؟؟
خلود:اقووووووووول؟؟؟؟
خالد:وشووو؟؟؟؟؟؟؟
عهود:اعقلي يا خلود!!!!
خلود:لا هذا اخوي وما اقدر اخونه؟؟؟؟؟
خالد:خلووووووووووود؟؟؟؟وش السالفه.....
خلود بصوت واطي:بعض الناس يقولون مشتاااااااااااااقين لك ومنحرجين منك.....
عهود انهبلت ولله خلود ماهي صاحيه...وعرفت تلعبها زييييييين...يا فرحتك يا خالد.....
خالد مسوي قدامهم انه ثقيل وواثق من هالشئ....وبقلبه مييييييييييييييت من الوناسه.....يا حظه يوم احد يتوله عليه ويشتااااااااااااااااااااق له......
خالد:طيب هي وينها؟؟؟؟
جوري وهي بمجلس الحريم ومستحييييييييييييييه تسلم قدامهم....وساكته حتى لو ما سلم اهون عليها من انه يسلم عليها قدامهم.......
جلست على اقرب كرسي لانها تعبت وهي واقفه تراقبه...
اما عهود وخلود اشروا لخالد بعيونهم على المجلس وراح له على طوووووووووووووول......
جوري قدامها كائن حي ذكري بثوب ابيض طويل...ما تدري وش السالفة...سكتت الاصوات وفرحت انهم طلعوا....
بس هالكائن وش يكووووووووووووووووون؟؟؟؟
خالد:يهون عليك اروح وما تسلمين عليّ؟؟؟؟
جوري نزلت راسها ولا رفعته...والله استحي وش فيك ما تفهم؟؟؟بهالمدة القصيرة تبيني اخذ عليك بقووووووووووووة...شوي شوي علي....
وكل ما اقترب خالد منها زادت نبضات قلبها...وش فيني اخاف مررررره...والله سخيفه....
خالد باسها ومسكها مع يدها وجلس جمبها:باشتاق لك....
جوري:............................................. .............
خالد:وباشتاق اكثر واكثر....
جوري:............................................. ..
خالد:وباشتاق اكثر واكثر واكثر....بس باقولك شئ......
جوري رفعت عينها وجت عينها بعينه ونزلت عيونها بسرررررررررررررعه......
خالد:ما تبين تعرفين هالشئ.....
جوري:............................................. ..
خالد:يعني اروح للبيت وانا شئ بنفسي ما قلته...يرضيكِ.....
جوري وهي تسب نفسها مية مرة..وش فيني صرت خوافه وش هالمبزرة...ياربي صايرة مثل الاطفال... وتشجعت وقالت....
جوري:ابد ما يرضيني؟؟؟؟
خالد وابتسامه تشق حلقه:طيب يرضيك نتفارق وماتب................
جوري طااااااااااارت عيونها..وفتحت فمها...وش يقووووووووووول خير ان شاء الله.....ياربي وش فيه خالد اليوم..... وناظرت فيه بنظرات عدائية...الا هالشئ لاتقوووووووله....
خالد:خلاص اسفين....ما نكررها......
جوري ارتاااااااح قلبها....انهبل خالد.....وش فيه اليوم؟؟؟جرييييييئ....ما يستحي....يارررررربي....
خالد:والله مره ودي فيها...بس كلها ايام وتسوينها وانتي راضيه......
جوري صار وجهههها طماااااااااااااااااااااااااااااااطم...احمممممممممم مممممممممممممر.....
نزلت راسها ولفت الجهه الثانيه......
خالد:خلاص.....خلاص تووووووووبه....ما اقول هالشئ.....
جوري على نفس وضعها....لافه بوجها للجهه الثانيه...ولاهي راضيه تلتفت عليه.....
وخالد ماسك يدها.....
خالد:خلااااااااااااااااااص....ويلف وجهها.......(يبيها تناظر فيه).....
جوري يالله رفعت عينها ونزلتها على طووووووول....ما تقدر تناظره بهالجرءه....وخصوصا نظراته ما تقدر تنااااااااااااظر فيه.....
وقف خالد ووقفت معاه لانه ما ترك ايدها...........
ومسكها مع وجههاا وخلاها تناظر فيه غصب.....
وباسها مع خدها وقال الكلمة بقوووووووة:احبببببك......
وبطرف اصبعه لمس خشمها....ومشى عنها.........وجوري عيونها بالارض ما هي قادره ترفعها...
يعرفها تستحي مررررررررررره وما تقدر تسوي اللي هو طلبه....بس شئ بخاطره ولازم يقوله.....
جوري ذااااااااااااااااااااااااااااااااابت.....ياربي امووووووووووووووووووت فيه.....
جلست بمكانها وهي ماهي مستوعبه.....وسبحت بافكارها بعيييييييييييد...............
انا غلطانه....والا هو جريـــــــــئ......
والله ما عرفت يا خالد اني اموووووووت فيك....وانك تدخل القلب بسررررررررعه........
الواحد غصب يحبك......ويمووووووت فيك.....
والله انا اللي مدري وش فيني؟؟؟؟اخاف احبه وافقده مثل ما فقدت غيره....
واخاف اتعلق فيه يرووووووووووح مني.......
عهود وخلود عرفوا انه مستحيل يشوفون جوري بعد ما خرج خالد....ويعرفون الوان الطيف اللي بوجهها....وودهم يتطنزون....بس نظرات خالد لهم كفايه....عرف انهم ناوين على الطنازه...بس خلاهم يمشون بسرعه.......
****************************************
فيصل:هههههههههههههههههه تستحين.....
غادة:ليش وش قالولك؟؟؟؟
فيصل:صراحه ما قالوا شئ؟؟؟بس عرفت عنك شئ وماني قايله!!
غادة بنفسها:الله يستر وش عرفت من بلاويي....لايكون عرف اني خبله وراجتهم كلهم بس مسويه شخصيه ورزة قدامه........
فيصل:وش انتي مسويه؟؟؟
غادة:اسم الله عليّ ما سويت شئ...بس انتظر وش الشئ الخطير اللي منت راضي تقوله.....
فيصل:اها....علي انا تنتظرين وش اقول...عادي قوليها قاعده تراجعين حساباتك وتشوفين وش مسويه؟؟؟؟
غادة:والله انا بنت...وحدي اطلع بيت خوالي او اعمامي واسهر وان سويت انجاز نمت عندهم... اما انتم يالعيال ما يندرى عنكم....
حز بخاطره فيصل كلامها ولو انها ما قصدت شئ....
فيصل:فيه بنات يسوون اكثر من اللي يسونه العيال.....
غادة:فيه بنات...وليست انا من ضمن الفتيات اللواتي تتحدث عنهن....
فيصل:نعم نعم!!ويحك يا فتاة اهكذا تخاطبين زوجك......
غادة:لانه يخاطبني بنفس الاسلوب......
فيصل:الا تعاتبينه وتقولين له ان هذا يزعجك....عوضا عن ازعاجه بنفس الطريقه.....
غادة:هههههههههههههه متعوب عليها عوضا....
فيصل:الله يرجك......
غادة:وين انت؟؟؟؟؟؟
فيصل:بسم الله الرحمن الرحيم....عسى ماشر..ليش هالسؤال المفاجأ؟؟؟؟
غادة:اامممممممممم ابد بس فاضي.....
فيصل:بقووووووووووه فاضي.............
غادة:وما عندك شئ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل:لا...وش وراكي؟؟؟
غادة:وراي جدار........
فيصل:غااااااادة انجزي...ما احب شد الاعصاب.....
غادة:اها هذي نقطة لصالحي...عرفت شئ ضدك........
فيصل:غااااااااادة ليش تسالين؟؟؟؟؟
غادة ترددت تقوله او لا:اممممممم مجرد اسئلة اعتيادية؟؟؟؟؟
فيصل:والله من اعتيادية واضح ان وراك شئ كاااااااااااااااايد....وش عندك؟؟؟؟؟
غادة تعرف ان فيصل نشششششششبه وبيعرف يعني يعرف...........
غادة:وش رايك تشرف بيتنا بحضوووووووورك؟؟؟؟؟
فيصل كان منسدح على فراشه ووده يقولها بس حاسها صعبه....بيسافرون وحوووووسه....
فيصل قام وقعد وهو متحمس:والله...اللحيــــــــــــــــــــــــن,,,
غادة انحرجت شوي:تعرف مافي احد وما يعوقك شئ................
فيصل:اجل ثواني وانا ببيتكم.....
غادة ارتبكت:لا اصبر شوي....خليها بعد ربع ساعه......
فيصل:يووووووو كثير....اجل خلينا نسولف لين تجي الربع ساعه.........
غادة:لا شلووووون تجي وما اضيفك.......
فيصل:اجل انتي زيني القهوه ترى راسي مشتهي قهوه...وانا باجيب عشا واجي بيتكم....
غادة:اوكي.....
فيصل:بس تعااااااالي...هذا اللي يقولون انه اخوك وينه؟؟؟؟؟
غادة:ليش؟؟؟؟؟؟؟
فيصل:اخاف ينشب بحلقي؟؟؟؟
غادة:اوكي انا اكلمه واقوله انك جاي......
فيصل:لا تعالي اخاف يتمنذل معنا....
غادة:لازم اقوله........
فيصل بمزح:تخافين منه!!!
غادة:لا هو ولي امري بعد وفاة ابوي الله يرحمه.......
فيصل:الله يرحمه............
غادة:خلاص انا ارسل لك رسالة واقولك وش قال؟؟؟
فيصل:اوووووووكي...انتظرك لاتتاخرين....
غادة:اوووووووووووكي.....

وما جت خمس دقايق الا وهي مرسل رسالة تقول....
سلاااااااام يا ..بعلي العزيز..
علومك؟؟؟ابشرررك الرجال موافق وتعالوا انتو والجماعه
انتظرك حبيبي لا تتاخر

ماااااااااات من الضحك على الرسالة...والله هالبنت بتنافسني في المزح....
وما صدق خبر فيصل...وراح للمطعم وجاب اربع وجبات.......
وغادة راحت بسرررررررعه تتجهز...
لبست تنوره ميدي لنص الساق بني وبلوزة ربع كم بمبى....اول مره تسويها وتلبس قصير...لانه سفر وماراح يتقابلون بعدين كم شهر وزواجهم....
لبس ناعم ورااااااااايق....وحطت قلوس وكحل وبلاشر بس كلها خفيف ما عدا الكحل لانها تحب تكثره مرررره وتعرضه لانه يقبل على عينها ويطلع عيونها احلى.....
دق فيصل الباب.....
فتحت له غادة ودخلته المجلس....وراحت تجيب العصير......
فيصل عطاها كيس العشا وعيونه معلقه فيها......
دخلت غادة المجلس واخذ منها فيصل العصير وحطه على الطاولة......
وكل واحد منهم عاجبه الثاني....اول مره فيصل يجي بجنز ازرق وبلوزه سودا مليانه كتابه بالابيض بالانقليزي......
فيصل:ما شاء الله عليك مررررررررره حلوه ولبسك احلى......
استحت غادة وخدودها حمّررررررررت:كلك ذوووووووق....
فيصل:وش رايك بلبسي؟؟؟؟
غادة:حلو....
فيصل:يالبخيلة...بس حلو....
غادة:كل شئ عليك حلو(نزلت راسها)....
فيصل:لالالالالالالالالالا انا ما اقدر على كذا...شوي شوي عليّ.....
غادة:.....................................
فيصل:اما انتي قمررررررررررر ولبسك مررررررره حلو...صراحه مره عاجبني......
غادة:......................................
فيصل:طيب نشرب عصير..لاننا ما راح ننتهي....واصبري عليّ ما جاك شئ....وترى انا سعودي يعني حركات الاغراء ما تمشي عليّ...
عيون غاده شوي وتطيييييييييييييييير وشو اغرااااااااءياربي وش هالفشيله....
فيصل:هاي هاي وير ار يو؟؟اقصد القهوه ترى ابيها....
ارتااااااااااااحت غادة..الا الاحراج ماني ناقصه...يكفي حلم حياتي وتحقق...بس احراجات واشياء اكبر من كذا ما اتحممممممممممممل انا.......

غادة ابتسمت...والله امووووووت فيك...وكلك حلا.....انصدمت غادة بفيصل لانه ما عودها على الجنزات...كان الجنز مرررررررره حلو عليه.....
سهروا مع بعض وقفلوا الباب لانهم متوقعين دخول بدر باي وقت......
واستااااااااااااااانسوا مررررررررررررررررررررررره....خصوصا ان هالسفرة مايقدرون يشوفون بعض....
وبدت غادة تجرا على فيصل....وفيصل بدى فعلا يحب غادة الحب الحقيقي....بدا يحس فيه اندماج بينهم.....
ولو انها احيانا تحوس بالكلام...بس فيصل كثير يمزحه ويعرف انها ما تقصد....
******************************************






******************************************
خلود:ما ابيه....
عهود:طيب استخيري.....فكري شوي لاتستعجلين.....
خلود:ما ابييييييييييييييه ولا ابي افكر......
عهود:استخيري خلود لا تستعجلين....
خلود:ما ابي(وتصيح)...ما ابي اتزوج...ما ابي أي شئ.....
عهود:خلود لازم تنسينه وتفكرين شوي....
خلودناظرت بعهود...انساه....كلمة بسيطة تقولينها بلسانك بس كذاااااااااب اللي يقتنع فيها ويطبقها بكل سهوله.......
خلود:انا ما ابي اتزوج...ياررررربي حرام عليكم...
عهود:خلود انتي اهدي شوي...لاتبكين...
خلود:عهود ابوي قايل لامي ان هالولد عاجبني...وبلغي خلود اني موافق...وش معناه..ياررررررربي....
عهود:ولايهمك اذا ما تبينه انا اكلم اخواني...والله لو اكلم ابوي...مافي شئ يجي بالغصب وتوك صغيره.....
خلود:خلي ابوي يقتنع...مو راضي ابد؟؟؟؟وعاااااااااجبه......
عهود:وامي ما قالت شئ........
خلود:قالت له انها صغيره...وهو قال اللحين بس خطوبة......(ورجعت تبكي)
عهود:خلود لاتخليني ابكي معاكي.....طيب وش فيه بدر؟؟؟
خلود:وش فيه؟؟؟قولي وش ما فيه؟؟؟اكبر من سلطان خطيبك...ومطلق...تعرفين وش معنى مطلق؟؟؟وبنت عمه بعد....ومافي بيننا أي توافق....وانا ما احبه.....ومافيه ولا شئ من المواصفات اللي احلم فيها.....
عهود:ليش؟؟؟ما تحبينه.....
خلود:كذا ما احبه...والله كبير..وانا توني بثااااااااني ثانوي...يبي يفتك منا ابوي مره وحده....
عهود:بس كنتي مقتنعه بسلمان يوم جا يخطبكِ...يعني العيب مو عمرك.....
خلود:سلمان غيــــــــــــر....واول شئ خليه يحاسب نفسه...على طول يطلق من هنا ويبي يتزوج من هنا....بنات الناس لعبه.....
عهود:حرام عليك انتي تعرفين وش السبب...وهو مسكين صبر عليها لين اجبرته انه يطلقها...
خلود:لا تدافعين عنه...بالاول والاخير....هو مطلــــــــــــــــــق.....
عهود:خلود شوفيه ويمكن ترتاحين.....
خلود:عهود انا كارهته...ما ابي أي طاري له ولا للزواج.....
عهود:خلود استخيري وشوفيه....وصدقيني ما راح تندمين......يمكن الله كاتب فيه الخير...لاتخلين اشياء ثانيه تمنعكي من سعادتك...واللي كاتب ربي فيه الخير بيصير...فكري زين.... واعرفي ان ربك هو اعلم منك....وانتي بنيتي مستقبلك على شخص واحد ومواصفات واحد...ولا فكرتي لو ما صار بينكم أي شئ وش راح يكون مستقبلك
وخرجت عهود من خلود وتركتها بالف حيره وحيره........
بكل بساطه انسى سلمان...انساه كذا بدون أي مقدمات...وانجبر على انسان ثاني......
واشوف سعادتي قدامي واقتربت وبكل بساطه تبتعد بكل قوتها.......
الله يقطع القبايل والعرب...ويقطع هالعاداااااات......
تشدد وتحجر وكلام ماله أي داعي......على كيفهم قوانين وعادات.....يارررررررربي.......
خلود وصلت لحاله كئيــــــــبه....هي يالله يالله بدت تتعود على فكرة سلمان مو لها....ولاهي راضيه تدخل مزاجها.....كل شئ يذكره فيها......
كل كلامه ببالها....وكل هداياه عندها......اهتمامه فيها.....نظراته......
كل شئ فيه ببالها....بس فكرة دخول انسان ثاني مســــــتـــــــــحـــــــــيـــــــــــــــــــل. ...
انا باقعد مع الناس واتاقلم مع الوضع الجديد.....احاول اخرج من حالة الاكتئاب اللي انا فيها.....
سلمااااااااااااااااااااان....أأأأأأأاخ يا سلمان.....ليش ياربي ما فيه نصيب؟؟؟؟استغفر الله...
اما بدر..كررررررررررررهته...ما ابيه...ما احبه........
اسمر ودمه ثقيل....غبي...ما عنده اتكيت....ما يفهم بشئ...ولايجي عند سلمان......
صورة حاطتها ببالها عن بدر....من يوم خطبها.....
ما تدري ليش تكرهه...مع انها ما شافت عليه ولاشئ.....ودايم تسمع سيرته بالخير.......
بس كون ان فيه شخص بدال سلمان يعني عدو لي ولسلمان........
ياررررررررررربي....لو تدري يا سلمان وش تسوي؟؟؟؟؟؟؟؟
تزعل مثل ما انا زعلانة....تبكي مثل ما انا ابكي.....تكرهه مثل ما انا كارهته.....
بس ابووووووووي....ياربي وش فيه؟؟؟ما كان كذا...يبي يغصبني عليه......
مافي الا حل واحد.....اقولها بقووووووووه ما ابيه.......
لازم اتكلم....ما علي يقولون اللي يقولونه...اهم شئ ما اتزوج بدر.............
وكملت صيااااااااااح.....حالتها حاله....وحاسه ان الدنيا ضيييييييييييييييييييييييقه وما تبي تسمع أي شئ...ولاتبي تسمع طاري ابوها.....ولا شئ عن اخوانها ولا عن السفر........
كرررررررررررهت عمرها وكرهت السفره اللي الكل متفائل فيها خيـــــــــــر.....
الا هي مقلوب حالها ومعتفسسسسسسسسسسسسسه.....وكل ما حاولت انها تمنع نفسها عن الصياح تزيد اكثر وكثر..........
امها مسيكينه حزنت عليها مررررررررررره....وتحسبها خايفه من الزواج......وقاعده تقنع ابو خالد برفض المعرس لانها صغيرة وما هي قد المسؤلية...وباالاول تتزوج عهود ويحلها الف حلال.....
وعهود شايله هم اختها....وتفكر تكلم خالد....لانه يقدر يقنع ابوها......وبنفس الوقت تبي خلود تفكر شوي لانها راح ترفض كل من يتقدم لها اذا كان سلمان حاطته براسها.............وخلود ما براسها الا انها تعلن خبر الرفض حتى لو انها تكلم غادة بنفسها ويصير اللي يصير.....
****************************************
لولو:خلالالالالالالالالالاص جاهزه ومجهزه روحي ونفسي وذاتي وكياني....
عبود:اقول ترى بني آدم مثل الانسان...اهجدي لين نتحرك كلنا....
لولو:يارررررربي ياللقافه....تعاااااااااااال هنا....ابغاك تروح السوبر ماركت.....
عبود:سواق انا عندك والا سواق....
لولو:لا شغالة هههههههههههه
عبود:هي هي ما تضحك....
لولو:والله جد ابغ اغراض عشان تكمل السفره......
عبود:افكر بس انتي وش تبين؟؟؟
لولو:وش اللقافه اذا تبي تفكر؟؟؟
عبود:ترى اهون....
لولو:هون عادي....
عبود:يالله انقلعي ماني جايب لك شئ...........
لولو:لالالالالالا تعاااااااااااااال امزح معاك.....
عبود:انتي وجهك....انقلعي ماني جايب شئ......
لولو:والله امزح....تعااااااااااااااااااااال تكفى والله اشياء قليلة............
عبود:اخلصي وش تبين؟؟؟؟
لولو:حبيبي اخوي الصغير..........
عبود:حبتك القرادة..لاتقولين حبيبي مانيب صغير......
لولو:خلالالاص معليش...ابغ افلام لكميرة الفيديو والكمرة العادية.....
عبود:امس شاريها لك...
لولو:اخاف ما تكفي.....
عبود:طيب عطيني الفلوس.......
ويدخل ابو محمد:لولو وين امك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لولو:بالمطبخ؟؟؟؟؟
ابو محمد:اجل قولي لها ان الرحلة بكره بالليل
لولو:وااااااااااو ونااااااااااااسه...ان شاء الله(وتحب ابوها على راسه)....
*****************************************
الكل مستعد لهالسفره...والحريم كالعااااااااده انووووووووواع الحوسه....بس غصبا عنهم يجهزون لان الرحلة اليوم وكلهم متحمممممممممممممسين........
والبنات انواااااااااااااااااااااااااااااااااااااع الوناسه وكل وحده تنافس الثانيه بازين لبس عندها.....
هالوقت احلى وقت للبنااااااااات هالفترة كلها رومانسية واحرااااااااجات.......
والرجال بعد عجبتهم اللمه الحلوة.....والشباب متجهههههههههههزين بالكامل...وما ناقصهم شئ.....
خلود هي الوحيده اللي ماهي مستانسه.....تحس الدنيا بتنقفل بوجهها.......
ماتدري متى الوقت المناسب اللي تعلن الخبر وجعل اللي ما يرضى لا يرضى طوووووول عمره....
حبت تدق على بنت خالها من زمان عنها....مشتاقه لها...مشتاقه تفضفض همومها....وتشكي لها عن حالها....وعن اللي صار لها.............
خلود وصوتها كله حزن:الووو
سلمان:هلا...
خلود ما انتبهت لصوته لانها بحاله ثااااااانيه:السلام عليكم.....
سلمان انتفض قلبه....هذي خلود....:هلا والله وغلا....وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته....
خلود تحس انها بعاااااااااااااااااالم ثاني...ياربي ما ابي اسمع صوتك...كفاية الاام وانت بعيد...ولا ترحب بي...ما ابي ترحيب....ما ابي أي شئ.....خلاص الباب اللي انت فيه ما اقدر افتحه....
خلود:....................................
سلمان:الله يصبرنا....حتى انا في مصيبه....وترانا قرايب وش ما كان نبقى قرايب.....
خلود ما تدري هي ترد عليه وتقوله عن معاناته والا تسكت وتقوله غلط وما يصير نتكلم...بالاول في امل اننا نتزوج وكان عذرنا الزواج بس اللحين وش عذرنا.....
بس هذي اخر فرصه اكلمه...اخر فرصه نتكلم فيها....وهذا اخر شئ بيننا......
خلود:وهذا اللي متعبني اننا قرايب.....
سلمان:ليش؟؟؟تبين البعد والفكه...
خلود:هذا قدرنا ما جمعنا.......
سلمان:آسف يا خلود ان دخلت حياتك...بس انتي تعرفين اللي بقلبي وكنت صااااادق بكل ما تعنيه الكلمه....وكنت اظن ان مافي أي معوقات.....واحنا لازم ننسى بعض....
خلود صارت تبكي:حتى انت تقول ننسى؟؟؟....انا عشت احلى ايامي بهالحلم...واللحين اواجه واقع مؤلم ولازم اصبر.....(وتبي تقهره شوي مثل ماقهرها)وابشرك ترى ولد عمي خاطبني.......
سلمان كأن خناجر دخلت بقلبه من كلامها:الله يوفقكم
خلود:انا بارفضه...ما اقدر اكذب على نفسي ولا اكذب على اللي حولي....انا...انا...
(ويدخل خالد غرفة خلود يبي يقولها عن السفره وعن استعدادها)
خلود:انا يا سلمان تعرف اللي بقلبي...ومستحيل يدخل احد غيرك.......بس.....
سلمان ما سمع الا ان الخط قفل.....وانتظرها تدق....بس ما دقت.......\
خالد معععععصصصصصصب مرررره وواصله معه...ياربي هذي اختنا....هذي اختنا لا حياء ولا حشيمه...وولد خالتي بعد..مافيه أي واحد منهم عااااااقل.......وش اللي يصير؟؟؟
خالد مسكها مع يدينها:انهبلتي انتي...شلون تكلمين واحد غريب وبهالمياعه....وقلبك الله لاي(استغفر الله العظيم)...
خلود انهارت بالبكاء قدام اخوها...اخر شئ توقعته ان فيه احد يدخل او يعرف شئ عن هالعلاقه.... ويطلع اخوها...ولا خاااااااالد....صارت ميته من البكاء والخوف.......
خالد:اكلمك انا كم مره كلمتيه؟؟؟؟؟
خلود:تشهق من الصيااااااااااااااااااااااااااااااااح....وعيونها مليانه خووووووف.....وتحاول تبعد عنه...بس هو ماسكها بقووووه.....
خالد:خلود في بينكم شئ...اتكلمي...خطبته السريعه ما لها الا مبرر واحد ان في بينكم شئ...
خلود:ميييته خووووووف ولاهي قادره ترد عليه........
خالد ويشد على يدها بقوووووه:خلود اتكلمي لا جاكي شئ ما يرضيكي........
خلود مييييته من الخوف....ياربي كيف اكلمه وعيونه طاير منها الشرار...ويمسكني بهالطريقه...اول مره يكون خالد كذا......خلود باقصى دجات الخوف والانهيار الكامل الا هذا الشئ ما تبي احد يعرفه من البنات شلوووون العيال....
راح خالد وقفل الباب...وهالشئ زاااااااااااد خوف خلود وخلاها تموت خوف اكثر من قبل.....ووقفت تبي تبعد شوي...بس خالد جا عندها وعيونه مليانه غضب....
خالد:ان ما اتكلمتي ترى بيصير لك مهوب زين.......
خلود تاشر براسها بالنفي....
وخالد ماهو فاهم وش تقصد بهالعلامة........
خالد وفااااااااااار دمه كل ما تذكر شكلها...والمصيبه يوم يجي بباله ان في بينهم شئ.....
خالد بصوت عالي:خلوووووود تكلمي لا اذبحكي.......
خلود وسط دموعها وخوفها:والله اول مره اكلمه....والله العظيم مافي بينا شئ......
خالد:خلوووووووووود انتي مخطوبة وقبل لا يصير أي شئ تكلمي.........
خلود وهي تصيح من تفكير خالد...معقولة انا اسوي زي كذا......بس خالد انقهرررررر خصوصا ان سلمان ما عنده أي اعتراض ويكلمها وهي تتكلم بجراة وباقتناع...وقريب لهم يعني باي وقت تجي بيتهم.....وخالد بينجن اذا ما عرف وش اللي بينهم؟؟؟؟
خلود:والله مافي أي شئ...واذا تبي كلم ليلى هي تعرف كل شئ....وكلم هو يقولك.....
خالد:هذا اللي ناقصني بعد........(ورفع صوته وضغط على يدها بقووووه).خلود للمره الاخيرة قولي وش اللي بينكم؟؟؟لان زواجك من بدر اكيــــــــــــد الا اذا في بينكم شئ.....
خلود ماتت من الصياح...ياربي وش فيه....انا اخته ما توصل لهالدرجه....بس خالد انفعل زياااااااااااة والا معقولة تسويها خلود او يسويها سلمان....
بس هو يبي يعاتبها ويبين لها ان هالشئ قوي واذا طولت هالعلاقات ما لها الا نتيجه وحده.....
خلود:خالد ابعد عني....والله مافي شئ....وخلاص زوجني بدر......الظاهر احنا متربين ونخاف الله وما توصل لهالدرجه.......وانهاااااااااارت من البكاء...
خالد:اللي متربي ويخاف الله ما يسوي هالشئ....وهالشئ حرام..حراااااااام...وانتي اول وحده بتتزوجين,.....
وطلع خالد وهو في قمة غضبه...لان هالشئ ما يرضي أي ولد...خصوصا من اخته...واللي قاهره ان ولد خالته....يعني ما يستحي لاننا رفضناه....بعد يتجرا ويكلمها....آآآآآآآآخ يالقهر.......

اما خلود انهاااااااااارت.........ماتت اخر ذرة من الامل اللي في قلبها......اول مره اكلمه بهالجرااااااءة.........
اآآآآآآآآآآآآآآآآآآه لو تدري يا خالد اللي بقلبي.....والله ما اقدر اتجاهله واعتبره ولا شئ......
لو تدري وش اللي بقلبي اللحين...انت تحسسني اني مجرمه...واني سويت شئ عظيم......
وش سوييييييييييييت انا.....وصلت تتهمني بعلاقة كبيرة معاه....يمكن ما كان تفكيره كبير لهالشئ.... وانا فهمته غلط...لالالالالالا يقصد...هو قالي قبل ما تتزوجين....
يبي يقهرني....والا بيذلني...والا بيحسسني بكبر الشئ اللي انا سويته.......
اخخخ ياربي وش اللي يصير لي............
وبدر.....
وشو بدر...ولا شئ.....ولاذرة بقلبي تحبه...ولا عرق يحب اسمه......
كل شئ ينادي بسلمان........سلمان وبس.......
واللحين مافي الا بدر..................كرهته كرهتتتتتتتتتتتتتتتته......وكرهت اسمه....
خلود صدددددددددع راسها من كثر التفكير....وصارت خاااااااااااايفه من خالد وقفلت الغرفه ما تبي تشوف خالد.......ما تبي تحس بذل اكثر........واهاااااااانه منه.......
كفايه انه ضربني....وانه اهانني...واتهمني....وغصبني على الزواج.........
اااااااااااااااه ياربي....................
خالد مايبي يشووف خلود ولا يبي يواجهها ومقهوووور من اللي سوته...بنفس الوقت يبي يتكلم معها ليش اللي سوته؟؟؟وش كان بينهم؟؟؟؟حتى لو يحبون بعض.ما توووووووصل لهالدرجه.....
ومجرد يجيه الشيطان ويفكر ان في بينهم علاقة بسيطة يصير فيه شئ.....
كفايه جووري قلبه تعبان بسببها...حتى لو ماضي....لو ماضي وحركات مراهقين هالشئ متعب بالنسبه له....شلون في بينهم شئ......
حمد ربه خالد ان خلود ما طلعت والا بيسوي شئ ما يرضي احد......
وكلم ابوه على موافقة خلود من بدر...وان هالشئ لازم يتم بسررررعه........
حاول الاب يفهم منه شئ بس خالد قال البنت لازم تاخذه مافي افضل منه.....واحنا المفروض ما نرد واحد مثل بدر............
وخلود كلمتها امها واكدت لها خلود انها موافقه....ولا تنفضح ويفضحها خالد وحمدت ربها ان خالد بس قال ان بدر مافي افضل منه.........
وما طلعت خلود من غرفتها الا وهم بالسياره رايحيين للمطار..........
ماتبي ولا احد يشوفها بشكلها.......
واتقابلت العائلة في المطار وسافروا لابها......................
الكل مستانس...حتى بدر طاااار من الوناسه يوم سمع عمه ياكد له الموافقه....
الا خلود اللي عايشه بصراع كبير....ودوامه قوية...تهزها يمين وشمال وهي ماتعرف وين حياتها ووين طريقها......
الدنيا اسودت بعيونها اكثر........
************************************************
حنان:احمد تكفى اسمعني.....
احمد:ما ابي اسمع...كفاية نصايح سلمان.........
حنان:انا حنان مو سلمان....
احمد:ما ابي نصايح....
حنان:وليش يا احمد؟؟؟؟؟
احمد:انا كبير وما احتاج لهالنصايح......
حنان:يا احمد من قال ان الصغير هو اللي ينّصح...كلنا محتاجين لهالنصيحه.....
احمد:وانا ما ني محتاجها..........
حنان:الله يخليك اسمعني.........
احمد:تراني طفشت من طلعت عالدنيا وانتم نصايح...مافي الا انا...ضغطتوا عليّ وانا صغير... وما خليتوني لا اروح ولا اجي....وكل طلعه محاسب عليها....وكل شئ لازم تعرفونه...تراني كبرت..... كبررررررت ما ابي احد يكلمني....ولا ابي نصايح انا اعرف مصلحة نفسي.....
حنان:شئ واحد باقوله....ان كنت معزم عالسفرة ذي...شئ واحد حطه ببالك.... ترى ربك يشوفك ويعرف كل شئ عنك....وتخيل الموت قدام عينك...لا تموت وانت بغلط....وتكفى..ترى لك ام وخوات يحبونك ويتمنون انك ترجع لهم سالم........
احمد هزت الكلمات قلبه.....انا دايم ما افكر فيهم...وما صدقت تجيني هالسفره.....بس باروح يعني باروح..........وهالكلمات بقلبي.....صحيح هالسفرة حلم حياتي..بس لازم اتذكر ربي........
احمد ابتسم:بس هذا....ابشررررررري.....
حنان:الله يخليك لا تقطعنا....لو تعطينا رقم تلفونك هناك....وتذكر كلامي.....وسلم على امي تراها تبكي بغرفتها....ولاتروح الا وهي راضيه عليك.........
حنان تفهم على احمد كثييييييييييييير......وبهالكلمات البسيطه قدرت تقنعه بسهوله وتخلي حلمه يتحقق من غير مخالفة لشرع الله.....الكل متخوف من سفر بدر للخارج وخصوصا انها دولة اوربية والفساد يجيك......وحاولوا معاه انه يهون....بس احمد لا حط براسه شئ من الاستحاله انه يتراجع..... وخصوصا ان كان فيه عناد لسلمان...لانه يعتبره منغص عيشته ويتحكم عليه بصغره....وما راح يستمر هالوضع وانا كبير..........
احمد:يمه تكفين.....تكفين ارضي عني......
ام سلمان:بس ليش مع الشباب؟؟؟وانا وش يعرفني عنهم؟؟؟....
ارتفع ضغط احمد مره ثانيه وبدا يعصب:يمه انا كبير واعرف من اصادق....وما فيها شئ لو سافرنا أي دولة اوربية....نتمشى....وهناك طبيعه على اصولها.......
ام سلمان:بس يا يمه انا خايف عليك كثير......
احمد:لاتخافين ولا شئ وانا وعدت حنان اني اتصل عليكم اول ما اوصل وباعطيكم رقم تلفوني.... وما راح اسوي شئ ما يرضي ربي ولا يرضيكي......
ام سلمان وتمسح دموعها:الله يسهل دربك(قلب الام)....
احمد:الله يسعدك يا احلى ام.....خلاص اسافر وانتي راضيه عني.....
ام سلمان:ايه.....
ويحبها احمد على راسها ويغني من الفرح...وطاااااااااااااار لاصدقاه.......
*****************************************

*****************************************
وصلت العوائل لابها.........
واستاجروا بفندق شقق بجمب بعض......واخذوا خمس شقق.....
وحده لابو خالد واهله(ام خالد وخالد ومنصور وعهود وخلود)....ووحده لابو فيصل واهله(ام فيصل وفيصل وجوري)ووحده لام بدر(وبدر وغادة) ووحده لابو محمد واهله(ام محمد وسلطان وعبود ولولو) ووحده لابو رغد واهله(ام رغد ورغد الصغيرونه).....
واول ما رجعوا ناااااااااااااااموا.....بس ابو خالد جاب عشا لكل لعوائل ووصلها لبيوتهم...اللي ميت جووع اكل واللي براسه بس نوووم نااااااااام ولا سال عن شئ........
خلود كانت ميته من الجووووع وبالبيت ماقدرت تطلع لانها كانت خايفه تشوف خالد او يشوفها.... فهي الوحيدة اللي كانت صاحية ووجالسة قدام التلفزيون وتتعشا.......
ويدق باب شقتهم وبان خلود اللي الحالها صاحيه قامت وقالت اكيد احد من قرايبنا.......
فتحت الباب ووقفت وراه:ميــــــن؟؟؟؟
بدر:يا ولد يا ولد........
خلود بنفسها:وش هالغثا يارررررب........ناقصه انا.....
بدر:بغيت اسال العشا كفاكم؟؟؟اذا ما كفى نجيب زياده.....
خلود منحرجه لان عمرها ما صار احتكاك بينها وبين أي واحد من عيال عمها او عمتها.....وعرفت صوته انه بدر لان صوته خشن وفيه بحه شوي....ومميز بين العيال.....
خلود بصوت واطي:لا يكفي وزيادة....مشكووور.....
بدر مايدري هي خلود او عهود ولقاها فرصه دامها موافقه خليني اسلم:خلوود....
خلود شوي ويغمى عليها..يارب وش يبي...ليش ناداني...وكيف عرف اني خلود....لالالالالالالالالا ما اقدر انا.....مدري وش اقووول؟؟؟؟.....انحرجت خلووود مرررره وش تقول له ايه انا خلوود... وبعدين وش يبي ما قلت له خلاص كفانا......وما ناداني الا انه يبي شئ....الله يستر...
خلود بصوت اوطى من اللي قبل:ايه...
بدر:هلا خلود(ويلتفت يمين وشمال خايف احد خواله يطلع ويشوفه)...شلونك؟؟؟؟
خلود لاشعوري:بخير.....
بدر وحس انه ماله داعي وبيزعلون خواله لو دروا:ان شاء الله تستانسين بابها....يالله اشوفك على خير......
خلود سكرت الباب ورجعت الصاله وهي مي مستوعبه شئ.....خلود ويعرفني....لا ويسلم.....
خلاص بدر صدق وقالوا له اني موافقه.....يارررربي انا بحلم والا علم........
لالالالالالالالالالالالالالا ويقول اشوفك على خيرررررررر..........
وش قالوا له اني باشووفه.....ياررررررررربي................
حاولت تتابع البرنامج بس عجزت.....ياربي وش فيني افكر فيه........
هو خوووووف منه او حياتي شلون بتصير معاه وانا اكرهه وعجزت اتقبله........
خلود حاسه بشئ غررررررريب ما تعرف وش يكوون.....وراحت تبي تنام لانها تعبت وهي سهرانه وتخاف ان خالد بعد يقووم وهي الحالها....ما تبي أي احتكاك بينهم او كلام........
**************************************
لولو:يالله ماني مصدقه اننا بابها.......
سلطان:لاتصدقين...........
لولو:ها يبه وش ناوين عليه اليوم وين بتروحون؟؟؟؟؟
سلطان:ما امدانا نتكلم شلون بنخطط؟؟؟؟؟؟؟
لولو:مافيها كلام....اليوم نروح السوووووده......
ابو محمد:والله هذا اللي ببالنا.....
سلطان:حظك يا لولو دايم ماشي.......
لولو:قل لا اله الا الله,,,,,
سلطان:محمد رسول الله......
عبود:لا يفووووتك لولو"وصية امي"جت...
لولو:على سبيس ستون....
عبود:اييييه......
وتنقز لولو وتناظر معه المغامره......وكلهم يفكرون متى تعقل هالبنت.........
>>>يدق جوال سلطان نغمه ويفصل....
سلطان:من ذا البخيل؟؟؟؟
ويناظر والا عهود داقه.....يروح الغرفه داخل وهو مبتسم ويرجع يدق عليها.....
سلطان:الوووو
عهود:هلا صباح الخير....
سلطان:صباح النور....افا ليش البخل نغمه وتفصلين....
عهود:حراااام عليك...قلت اشوف اذا صاحي بترجع تدق اما اذا نايم ما اراح ازعجك.......
سلطان:يوووو اللحين وش يفكني التهمه لابستني....عادي والله لو نايم ما يزعجني اتصالك....
عهود ووجها احمر وحمدت ربها ان مافي احد عندها:وييي الله يسلمك.....
سلطان:انا بس ابي اعرف هالوييي من وين جبتها......
عهود:لغة البنات هذي.....
سلطان:لا اجل لازم نخترع لغة عندنا يالعيال.....
عهود:لا تنافسنا بتتعبون اذا تنافسون لغتنا.....
سلطان:بهذي صادقه...تطلع لكم اصوات ما ادري من وين...وكلمات متقطعه......
عهود:هههههه يووووو نسيت.....
سلطان:وشو؟؟؟؟
عهود:نسيت ليش داقه؟؟؟؟
سلطان:طيب يا عهود اللحين لازم يكون في سبب عشان تدقين.....
عهود:اقصد بهالصبح...
سلطان يبي يمسك عليها شئ بس ما يقدر:ايه تعرفين تصرفين.....
عهود:حرااام عليك والله اني صادقه......
سلطان:امري وش تبين؟؟؟؟
عود:ما يامر عليك عدو...بس ابوي يناديكم للقهوه عندنا.....
سلطان:والله.....
عهود:ايه.....
سلطان: يا حليلكم حنا قايميين من الفجر وتقهوينا.....
عهود:بس تونا سبع قلنا ما نبي نزعج احد...وامممممم.....وانا مسويه القهوه.....
سلطان:لالالالالالا عاد ذي ما فيها كلام.....ثواني واكون عندكم....
عهود:اوووكي حياك ربي...بس لاتنسى بلغ الوالد وابو رغد....
سلطان:من عيووووني......
عهود:اوكي باي....
سلطان:الناس تقول تسلم لي عيونك بس ماهي مشكلة...فمان الله....
عهود:بحفظه....
انحرررررررجت عهود من سلطان....لازم كل كلمه لها رد والله بلشه هالمكالمات لازم انتبه وما اخليه يمسك عليّ شئ...شكله مو هين....ويمسك الزلااااات والله يستر منه....
بس انا عهوود واذا تبي تمسك علي شئ امسك عليك اشياااااااء.........
.................................................. .....
اتفقوا كل العوائل انهم يروحون للسووده.......
وجهزوا كل شئ...كل عائلة جابت ثلاجة(زمزمية)قهوه وشاهي.....
وراحوا لهم بمكان رووووووووعه يحوطهم الشجر من كل مكان....وحطوا الرجال سيارتهم قريبه من الحريم عشان ياخذون راحتهم ولا يصير كشف عليهم......
وراحوا الرجال بمكان بعيد عنهم عشان ياخذون راحتهم على الاااااااااااااخر.........
لولو:يالله بنات فطور وافطرنا...قوموا نلعب...........
عهود:والله مابحالي اراكض.............
وجوري منسدحه على رجل عهود:ولا انا......
غادة:اقوووووووول قوموا لا بجك ماء ينشطكم.....
قامت جوري:لا تكفين الا الماء..مع البر انواع القرف....
غادة:ياي....قوموا يالله بسرررعه اول يوم وكل هالكسل شوفوا حريمنا يتمشون وانتم متسدحات ولا بعد تبي تعرسون شلون تقابلون بيوتكم............
خلود من جا طاري العرس وهي مقلوب حالها...الظاهر سوالفينا كلها عن العرس......
جوري:ولا يهمك يالله عهود قومي.....
وقامت عهود وجوري ولولو وغادة...وخلود قوموها غصبا عنها........
وراحوا يلعبون كوره جابتها لولو........
بما ان لولو تعرف تلعب فخلوا معها خلود لانها ما تعرف ولا شئ......
وغادة وعهود وجوري مع بعض..........
راحت لولو وزينت البابين ومتحمسه تبي تلعب صح...مو لعب البنات......بس مافي أي امل البنات ميتات من الضحك...يضحكون على اتفه شئ......واهداف يا كثرررررها.......
لولو خلت خلود حارس....وهي صارت تراكض ولعبت فيهم لعب مو صاحي........
والفريق الثاني ميتات من الضحك ولاهم قادرين يواجهونها...هذي لووووووووووووولو.......
عهود:بنات وقفوا لعب...........
لولو وتكمل لعبتها وتعدي من غادة وتسجل هدف بجوري:قووووووووووووووووووووووووول.......
غادة:وش فيه؟؟؟؟
عهود:شوفي العيال اللي هناك يناظروووونا.................
لولو:قلعتهم خلينا نكمل لعب والله ونااااااااااااااااااااااااااسه......
جوري:لالا صعبه ما تعرفين جوالات الكاميرا.....
لولو:اوهووووووووووو حتى بالبر جوالات كاميرا وبعدين هم بعيدين.....
جوري:يا حبيبتي اللحين جوالات الكاميرا تقرب البعيد واذا تبين اجيب جوال فيصل واوريك الى وين يقرب ولو تبين نحط على العيال ونشوف.......
لولو:يمممممممممممممممه.....اجل وش رايكم نلعب وحنا متلثمات....وقلعة تقلعهم......
غادة:والله فكرة...بس حنا متنا عطش وتعبانين وانتي خلاص فاااااااااااايزة...........
خلود:ايه اكيد فريقنا فايز......
جوري:عاد اللي يسمعك يقول سويتي شئ......
خلود:انا احسن منك ولا هدف جا بمرماي اما انتي.........
جوري:الله يقطع ابليسك........
وراحوا البنات وقعدوا على سجادتهم وهم ميتيين من التعب وما تعودوا على هالركض........
وكل وحده كاسين ماء........
والرجال جابوا لهم غداء....وتغدوا وبعد الغداء بدوا يتمشون صراحه جو رااااااااااااااااائع......
والمناظر احلى وسواليف البر احلى واحلى....لولو ما خلت شئ الا وصورته....جلست البنات والفصفص.....والمرمى اللي مسوينه وسيارات الرجال اللي حولهم ولقطت صورة للعيال وهم يلعبون كوره بس من بعيد......
البنات استااااااااانسوا ومتحمسين يبون يشوفون الصور متى تطلع وهم لسه باول يوم......
رجعوا المغرب وهم طايحيين من التعب....من الفجر قايمين ولا بعد اللعب اللي لعبوه البنات والعيال كان متععععععععععععععععععب.......
الكل صلى ونااااااااااااااااااام........................
*****************************************
محمد:ليش حبيبتي؟؟؟؟
نهى:والله ندماااااااااااااااااااااااااااااااااااااانه.....
محمد يحط يده على فمها:ما قلنا ننسى كل اللي صار...ونبدا صفحه جديده....تونا معاريس جداد....
نهى:بس عجزت انسى وكل شوي تنعاد لي المواقف....
محمد:انتي انسي وامشي ولاتحاولين تتذكرين....وخلي تفكيرك باللحين.......
نهى:ان شاء الله......وابتسمت........
ابتسم محمد وصار يناظرها..............
استحت نهى وجت بتقوم..............
مسكها محمد:وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟معاكي وين ما تروحين.....
نهى ابتسمت:باشرب ماء.....
محمد:هذا وانا اللي من اول اتكلم....جيبي ماء معك.......
بعد ما عرفت نهى وش فيها...الالم اللي يصارعها دايم وما تعرف وش سببه؟؟؟...اعترف محمد بسفرتهم انه في سالفة ولد جيرانهم...والاغتصاب اللي كان بيصير......
عرفت سبب وحدتها...وسبب خوفها....سبب قلقلها الدايم....تشك باللي حولها انهم ما يحبونها ومهملينها....تصير لها مواقف كثير مع اخوانها وتظن انهم يبون يتسلطون عليها...ومستحقرينها لانها الوحيدة وامها متوفيه...عاشت عند مرة ابو...مافي مثلها ربتها مثل عيالها ولاقصرت عليها بشئ..... تناقضت اقوال الشيوخ بعضهم يقول عين وبعضهم يقول سحر....لان حالتها غريبة مرة تكون متحسنه ومره تكون اشد من اللي قبل......
الاهل كان غالب ظنهم انه عين.....لانه من وهي صغيره فيها هالحالة....واستبعدوا السحر.....
الاب كان متاكد ان اللي فيها مرض نفسي وكان الوحيد المقتنع بهالشئ وهو اللي يوديها للمستشفى... اخوانها ابد مهم مقتنعين...ويقولون الشيخ افضل.......
محمد يدري وش فيها من كلام اخوها....اخوها نواف دايم يكلم محمد عنها لانها مريضه وما توقع ان هالشئ ياثر على محمد.....
محمد كل ما يسمع عنها شئ يزيد الالم بداخله....ويتذكر الموقف زيـــــــــــــــــــن......
ووعد نفسه ان يصلح هالغلط لو يصير اللي يصير......
رفض بنت خاله وتزوجها.....ومحمد من النوع الرقيق المشاعر...كان يجمع بين صفات الرحمه والحب لها...وهو متعلق بنهى لدرجة الجنون....ومستحيل يقدر يعيش مع وحده ثانيه لان ضميره يأنبه..... صار بينهم خلاف ورجعت لحالتها الاولية....انفصلوا عن بعض وعلى طول رجعوا.....
حز بخاطره انها رفضته بسفرتهم...يوم درت بالسالفه...بس كان هذا اول طرق العلاج الناجح لها..... محمد ونهى رجعوا لبعض....بس بشكل جديد...وبقلوب صادقه....نهى بدت ترجع افضل من اول بكثير.. وبدت تتغلب على مشاكلها النفسيه.....وكون انها استجابت للعلاج وعرفت ان اللي خسرته كان قوي وهو خوفها الدايم وعدم اطمائنانها...بس كسبت كثير....
مع الجلسات النفسيه عند الدكتور....ومع مراعاة محمد الكبير لها...بدت ترجع افضل وافضل......
وما زالت الحبوب باستمرااااااااار معها.........
نهى:امممممممم الحبوب خلصت اللي عندي.....
محمد:ليش لك نيه ترجعين لها؟؟؟
نهى بحيا:ايه مثل ما اتفقنا....
محمد:اللحين زي الحصان ما فيك شئ...لا حبيبتي ابي بيبي...خلاص ابي اصير اب...
نهى:ومافي(وسكتت)
محمد:مافي أي شئ...خلاص حبوب منع الحمل انسيها نبي طفل يملي علينا دنيتنا.....
نهى:براحتك....
محمد:لا غصبا عليك.....خلاص...قضي الامر...
نهى:والله لو اني بمعركه...
محمد:ايه فيه قدامك مشوار طويل وحروب مع الطفل....واكيد بيطلع مثلي بيطفشك ببطنك ويلعب كوره ومصارعات....
نهى:اجل الله يقويني.....
محمد بضحك:آميـــــــــــــــــــــــــــن
نهى:هههههههههههههههههههههههه
***************************************
عهود:لايفوتكم بنات لعبة الرجال...
نقزت غادة وجت عند عهود:وش يلعبون؟؟؟؟
جت بسرعه جوري ولولو وخلود(اللقافه)
عهود:يشيلون بعض؟؟؟؟
غادة:الله يخلف على العقل....
جوري:طيب عند فيصل.........
غادة:من جد وش ذا؟؟؟
عهود:لاتصيرين عاد معقدة...مافيها شئ الحالهم مو قدام الناس.....
خلود:بالعكس وناااسه...اصلا هم عرابجه شوفوا كل واحد يبي يشيل الثاني ويرميه على الارض....
جوري:من جد عرابجه........
لولو:لا يفوووووتكم فيصل يستهبل على عمي يبي يشيله
الكل:هههههههههههههههههههههههههه مو صاحي.....
عهود:جا خالد....اخبارك جوري؟؟؟؟
جوري:عهووووود....
يجي خالد وشيل فيصل بسرعه ويرميه على الارض...ويلاحق وراه فيصل....
اما منصور حاول يتحرش فيه بدر....
عهود:النذل اخوكي يا غادة..جاي لمنصور.......
غادة:ههههههههههههه وااااااااااااو شاله.....
خلود وعيونها على بدر تراقب كل شئ يسويه........
جوري:منصور ساكت....
عهود:نزله بدر...شكله ماهو مشتهي لعب منصور...........
لولو:منصووووووووور شال بدر وراح عند خالد يبي يرميه عليه......
خلود وعيونها معلقه ببدر:واااااااو شكلها طيحه قوية.......
الكل ناظر فيها واستغربوا بس ما جا ببالهم شئ.....
غادة:والله مصفيييييين العيال....تخيلوا نلعب هذي اللعبه....
جوري:ميتين ميتين لو نلعبها......
عهود:سبحان الله شلون لعبنا ووشلون لعبهم؟؟؟
لولو:وخروا بنات ابي اصوور...الا هالشئ ما يفوتنا....
ويوخرون البنات وبحماس وكل وحده تلقط لهم صورة.....
لقطوا لكل العيال صووروهم شايليين بعضهم.....واكيد العيال لو بيدرون بتصير علوووووم بس هم بينسخون منها ويذلونها فيهم........
تمشوا البنات وخذتهم السواليف.....الى غروب الشمس....وكل واحد بسيارته ورجعوا لبيوتهم....

المخاطيب ما جاز لهم الوضع...مافي أي فررررصه يشوفون خطيباتهم....وبالذات خالد لانه تعوود انه يشوفها اكثر من أي واحد......
بما ان خالد الكبير كلم عمه ابو فيصل..وعمه ما يقدر يرد له طلب.......
وبكذا انفتح المجال لكل العيال...وكل واحد يدق على خطيبته ويقولها تتهجز لانهم بيتمشوون.....

جوري ما تعرف عن خالد ففضلت أي مكان يروح له هو..ما عندها أي مانع.....وما اخذت معاها أي شئ يالله حق كشختها مناديل وقلوس.....
وهم بالسياره......
خالد:انتي تعودتي على النقاب.....
جوري:ايه....
خالد:وما تشوفين لو تغطين.....
جوري:لا ما اشوف...وانا حاطه فوقه غطا....
خالد:بس خفيف...
جوري:اهم شئ ان فوقه غطا دام عيوني ماهي باينه....
خالد:لا ما قلت شئ.........
جوري بخاطرها:اشوى....
وخالد وده يقولها انه ما يحب يشووووفها بهالشكل بس معها عذر وما يقدر يكلمها...مهما كان هذي خطيبته وبتكون زوجته وما يقدر يفرضها عليها أي شئ.....
جوري مخررربتها بالسياره تفتح عيونها...وخالد عادي عنده دامها بالسياره...

اما غادة وفيصل مخرررررربينها على الاخر.....
كلهم راعيين قهوه وما يستغنون عنها....وغادة سوت قهوة وخذتها معها....وهو اشترى شوكولاتات....اللي تحبهم غادة...
فيصل ماهو ملتزم فعاي عنده غادة متنقبة....ولو ان غادة ما تعودت على النقاب بس من انخطبت وهي ما تلبس الا النقاب على قولها حلاة العين لاشافته طبيعي بدون أي حواجز.....
وراحوا يتمشون بكل مكان واخر شئ استقروا عليه انهم يروحون ملاهي اذا ما عجبهم الوضع يروحون مطعم....
مايبغون يرجعون البيت...وياويلهم من العمان لانهم قايلين للكل لاتطوووولون.....

وسلطان وعهود احرااااااااجات مرررره اول مره يقعدون الحالهم بدون أي قيود...هو مرات قليلة جا لبيت عمهم وشافها بس ما هي كثيرة...وما يقدر يطووول....
اما اللحين اختلف الوضع.........
سلطان ابتسم لانه جاب معه شريط رحلة امل...لو تدري عنه لولو بتقوم الدنيا وتقعدها....قديم وما ومليت منه اتطورت الناس ونزلت اناشيد ثانيه.....بس هو بكل مكان معه هالشريط.....
وحب يسمع عهود بس شوي منه......اقل شئ تشاركه بعشقه لهالشريط
سلطان:فيه شريط احبه مررره ولولو تكره من كثر ما اعيده....
عهود:وشو شريطه؟؟
سلطان:اغاني...
عهود:ها!!
سلطان:لا بس ماهي الجديدة....القديمة ايام فيروز وام كلثوم....
عهود طاااارت عيونها وش فيه مطوع بالغلط:لا عاد.....
سلطان:ايه اصبري باشغله....
عهود انهبلت وش تقووول له..حراااااااام....يعرف اكيـــــــــــــــد يعرف.....
وقاعده تستغفر عهود تخاف يصير شئ وهم بيشغلون الشريط.........
وشغل سلطان الشريط وهو مبتسم.........
عهود كانها عرفته قد سمعته بس من زمان...........
سلطان:وش رايك بعدالحليم حافظ....
عهود:هههههههههههه وانا ابي ارتبها براسي عجزت....عجزت استوعب.....
سلطان:يالله واحد صفر لصالحي.....
ومازالوا يتمشون ما خلوا مكان ما راحوا له......

لولو لعبت هي وعبود سوني حتى بالسفر ما تركه وتعبت وناااااااااااااامت لانها تحب تتمشى وتروح وتجي...وعلى قومتها الفجر...فناااااااامت من التعب....

اما الرجال مجتمعين ببيت ابو فيصل....
والحريم متجمعات عند ام بدر......
وخلود مييييييييييييييييييييييييييته من الطفش....قاعده الحالها......
قلبت في القنوات لين ملت..مافي فيلم حلو....ولا برامج حلوه ولا مسلسل حلو.....
عشانها الحالها هو اللي طفشها اكثر......
دقت على لولو وقالها عبود انها ناااامت.....وخلالالالالالالالاص وصلت معها من الطفش....
البنات كل وحده مع خطيبها....والحريم متجمعات....يعني انواااااااع الطفش....
حاولت تناااام بس مافيه امل....ورجع لها موقفها الاخير مع خالد...خصوصا انه اليوم ما ناظر فيها ولاهي ما ناظرت فيه.....والكل ما يدري عنهم لانهم ما بينوا أي شئ.....
بس قبل ما يطلعون اليوم الصبح دخل عليها وهي في المطبخ وناظرها بنظرة تأأأأأأألم وخلاها تبكي....وطلع عنها.....
خالد متجاهل وجودها....وما يبي أي شئ بينهم.............
تذكرت سلماااااان....ياربي وش حظنا؟؟؟
تقلبت على فراشها بس مافيه أي امل......
وقالت مافيه الا الحريم مع اني راح اطق من الطفش بس شئ اهون من لا شئ...........
حاولت خلود قبل ما تخرج تخفي أي لمحة حزن......وطلعت من بيتهم ودخلت بيت عمتها.......
ام رغد:هلا والله...ما نمتي....
خلود بابتسامه بسيطه:لا والله ما جاني نوم......
ام رغد:اكيد طفشانه....
خلود:طاقه من الطفش.....
ام رغد:ههههه شكلها واصله معك....
خلود:بقووووووه......
وقعدت خلود ومعهم وهي وااااااااصله معها شوي وتصيح.....ياربي وش هالطفش.....ليتني ارجع واقعد مع ليلى....وناسه...واقدر اكلم صديقاتي......
والا هالبنات يارررررربي وش هالملل.....
خلود اكثر ما طفشها دخول بدر بحياتها...وموقف خالد هو اللي مضايقها مررررره.......
وخلالالالالالالاص واصله معها وبس تسمع سواليف الحريم.....
والله انهم طيبات بس انا ملالالالالالالالالالانه.............
ابو رغد يدق على ام رغد وخرجوا مع بعض....وهذي فرصتهم دام رغد نايمه......
ام فيصل:لا فيصل اصغر من سلطان
ام خالد:ما عندك سالفة...كبر بعضهم تذكرين يوم زواج حصه وانتي وهي كلكم نفاس....
ام فيصل:انا يوم زواج حصه وانا تعبانه وام محمد حضرت زواج حصه يعني كملت الاربعين....
ام سلطان:والله ما اذكر....
ام خالد:لا غلطانه....الزواج اخبر يوم تسال عنها ام حصه....
ام فيصل:يا حليلك تسال عن مرة ناصر مو عنها.....
ام سلطان:ايه تقل اذكر....لا زواج حصه حاضرته....
ام خالد:انتي حاضرته متاكدة يمكن غديتي على زواج ثاني.....
ام فيصل:لا متاكده حاضرته...
ام سلطان:الا حاضرته........
وصاروا يتكلمون عن هالزواج.......
خلود وصلت معاااااااااااااها على الاخر...كفايه انها طفشانه....بعد سواليف عمر وما عمر....اوووووووووووووووووف ياكرهي لسواليف الحريم ولا تناقروا.....

خلود شوي وتصيح.....قامت من عندهم والا وهي واقفه عند المدخل دخل بدر عليهم وهو متاكد ان مافيه الا ام رغد وراحت مع ابو رغد..........
ونزل راسه واستحى.........
خلود رجعت وقعدت مع الحريم غصبا عنها وغطت بجلالها.........
تردد بدر يدخل او لا...بس هو طفش الرجال يشوفون الاخبار ومنصور نام....
تنحنح بدر ودخل.....
غطت ام فيصل...وام سلطان(ام محمد)...
ام بدر:ادخل محد عندك........
خلود ودها تقووووم تذبح روحها ولا تقعد معهم...والحريم عندهم فري.....ابي اطلع برى باموووووووت باختنق ان قعدت هنا بعد...لا وبدر موجود...راح يصير بي شئ......
بدر:شخباركم؟؟؟؟
ام فيصل+ام سلطان:الحمدلله...شخبارك انت.....
بدر:الحمدلله......
مدت ام بدر فنجال القهوة لبدر......
خلود بيجيها انهياااااااااااار كامل....بعد يبي يتقهوى...شلون اقوم من عندهم واطلع......
خلود راجعه شوي ورايحه ورى امها بس ما تقدر لان قعدتهم وحده.....
بدر ما يعرف خلود زين خصوصا ان في بينهم شبه هي وعهود صح مو كبير....بس خلود ما يعرفها لانها من دخلت المتوسط وهي ما تجي عند العيال وزيارتها ماهي كثيره لاعمامها وهالشئ قلل من شوفات العيال لها......
ام خالد:خلود مفتاح الشقه معك.......
خلود بصوت واطي:ايه...
ام خالد:اشوى...
بدر:يالله نفس الصوت هذاك...خلود هنا ومعاي بنفس المكان....القمر اللي اول هي....
يحق له يخق عندها بدر...خلود احلى وحده من البنات مرررررررره حلوه بالنسبه لهم.....
وهو من شوفة لقطها وحطها براسه......
بدر وهو مستحي:شخبارك خلود....
الحريم كلهم يعرفون بالخطوبة ما يخفى عليهم شئ وما استغربوا منه وشافوه انه عادي....
خلود انصدمت بعد يبي يكلمني انا ما اتحمل:الحمدلله.....
بدر ما عنده الا كيف الحال وش اخبارك؟؟ما يقدر يقول أي شئ وده يتكلم...بس وش يقول وهم بعدهم مخاطيب.......
خلود ما اتحملت ابد واستاذنت وطلعت وعيون تراقبها الين طلعت..........
خلود حست بخنننننقه بداخلها وبصيحه مكتوووومه...
ودخلت الغرفه وانسدحت على السرير وصاااااااااااااااااحت....
ما تدري ليش؟؟؟حست بضيق كبير وشئ يخنقها....وصاحت بقوووه عشان يطلع اللي بقلبها......
بدر ما فيه أي شئ....سلمان احلى منه...سلمان افتح منه....بس ليش اقارنه بسلمان.....
اليوم وهو جالس واضح ان الحريم يعزونه...وهم مثلي ما يعرفونه...ليش انا كرهته.....
بس يوم ناظرت بعيونه ما قدرت افسر بانه كره......
انا ما اكرهه بس ما اتقبله.......
يارررربي وش هالحاله اللي انا فيه....لاني مملكه مثل الناس اقدر اتكلم معاه واشوف شلون يفكر ولاني حره طليقه...مقيده باللي اسمه بدر.....




دخلت ام خالد البيت:خلووووووووود
خلود ومسحت وجهها من الدموع وما تبي تقوم وتروح عندها عشان ما تشوف امها وجهها
خلود:سمي...
ام خالد:وينك...(ودخلت الغرفه) نمتي....
خلود:لا اتقلب...
ام خالد:طيب ما تبين تطلعين؟؟؟؟
خلود:الا ودي...
ام خالد:وش رايك تخرجين مع عمتك ام بدر....
خلود:بس..من بيوديها؟؟؟
ام خالد:ولدها بدر....
خلود:لا يمه صعبه.....
ام خالد:يالله عمتك هي اللي مكلمه ابوك عشان يوافق وتبي تونسك......
خلود:لا يمه والله صعبه.....
ام خالد:يالله لاتزعل منك عمتك...بالموت ابوكي وافق وكله عشان تونسك يوم درت ان البنات كلهم خارجين....وبعدين انتي وعمتك الحالكم وبدر ماهو عندكم.....
خلود:يمه والله فشيله....استحي من بدر....
ام خالد:روحي كلمي عمتك.....
خلود حاستها صعبه مرررررررررررره ما تبي ترد عمتها بس فشييييييييييييله مرررررررررره اول مره تسويها عمتها وهي بتردها.....
خلود تعرف ان عمتها فلــــة وبتونسها خصوصا ان ما عندها مانع تروح لاي مكان.....
بس وجود بدر هو الاصعب....
واللي مقهوره منه هو ابوها....يوافق يوم جت عليها وقبلها من الاستحاله انه يوافق يعني ما لان الا يوم جت عليّ.....
كلمت عمتها بس ما رضيت وقالت بتزعل عليها.......
اضطرت انها توافق.....وهي في قمة الاحراج....وتحس ان فيها نشاط شوي.....شئ من الاثاره.....
شئ غريب ما تدري ليش تحس انها رايحه مكان غريب....يمكن وجود بدر هو الاغرب......وزيادة ان اول مره تسويها...غير طبعا خروجها مع سلمان...........
دخلت السيارة خلود وسلمت.......
بدر مستااااااانس والله ان امي خطيرة وعرفت تجيبها.........
بدر:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته......
خلود بخاطرها:الله يستر هذا اولها....مدري وش تاليها؟؟؟؟
العمه موضي:وش فيك ما نمتي؟؟؟
خلود ياربي من عمتي لايكون تبينا نسولف عادي والله منتي هينه يا عمه....
خلود باحراج:امس نمت كثير واليوم ما قدرت انام مثل امس....
العمه:يوووو اثرك من النوع اللي ما ينام كثير.....
خلود وهي ميته من الاحراج:ايه....
العمه:الله يعين بعض الناس عليك....
بدر شقت وجهه ابتسامه عريضه.....
خلود نزلت راسها...ياربي العالم كله درى....وعمتي ماهي تاركتني بحالي.......
بدر:على قلبي زي العسل...........
العمه:لا انا اغار من بدايتها.......
خلود تحس وجهها انتفخ من الاحراج....ياررررررربي عمتي ناويه عليّ اليوم...... وبدر ماخذ راحته ما كأنه اللي اول قاعد وميت من الاحراج...استاهل انا اللي طاوعت عمتي.......
العمه موضي....ابلشت اخوها ابو خالد....قالت مسيكينه البنت الحالها وكل واحد خارج مع خطيبته.... وانا باكون موجوده بنروح الحالنا بس بدر يوصلنا........
ابو خالد كان يبي يصحي منصور عشان يوديهم بس العمه ما رضت وحلفت انه ما يقوم شلون نزعجه ولاتعقد المسألة البنت معي وبعيوني...
ابو خالد على نياته ما يدري عن نوايا اخته....وتخطيطها لبعيــــــــــــــــد.......
بدر:ها يمه وين تبون؟؟؟؟
العمه يعننها ما تدري عن شئ:اسال خلود يمكن تعرف الاماكن الحلوه.....
بدر مات من الوناسه والله ان امي ماهي هينه:ها خلود وشو الاماكن اللي تعجبك؟؟؟
خلود لا احد يسأل عنها...بعااااااااااااااااالم ثاني....ياربي عمتي صاحيه والا انا المجنونه.... يارب ان كنت بحلم ابي اصحى....ابي استوعب........
وش فيهم العالم اليوم؟؟؟؟وش فيها عمتي؟؟؟وش فيه بدر؟؟؟؟؟
انا وش فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خلود:......................................
العمه يعننا ماهي عارفه وش سبب عدم ردها:ها يا خلود وين تبين؟؟؟؟؟؟
خلود بعد مية الف تردد وهي خلاص عرفت ان عمتها اليوم بايعة الدنيا...........
خلود:أي مكان عادي عندي.....
العمه:طيب يا بدر شف لنا مكان هااادي....نبي جو رايق شوي......
خلود احترق وجهها مرررررررررررررررررررررررررررررررررررررره
اما بدر قلبه يرقص رقص....والله اموووووووووت باللي فاهمين حالتي......والله لو تدري يا خالي وش صاير مع بنتك....
بدر:وش رايكم بابها الجديدة؟؟؟؟
العمه:لا بعيده...يروح علينا الوقت والا وش رايك خلود؟؟؟
خلود بخاطرها:قلعته ليته الوقت كله يرووووووووح....ياربي يا عمه وش فيك اليوم.....
خلود:أي مكان عادي.....
العمه:شوف منتزه قريب خلنا نطلع فيه.............
بدر:اوكي انا اعرف منتزه قريب حلو ورايق واهم شئ انه نظيف.....
العمه:اجل توكلنا على الله.....
بدر مستااااااااااانس ميت من الوناسه...اخر شئ توقعه يصير.....والله ولعبتيها صح يا احلى ام بالدنيا صحيح هي طيوبة وما تحب الخناق بس بهالحركات فااااااااااااااااااااهمه.......
العمه:شغل اغنيه رومانسيه شئ كذا رايق......
بدر استحى مررررررره والله ان امه بايعتها بس يعرف انها ما تقصد الاغنية بذاته قد ماهو احراااااااااج لهم الاثنين.....
اما خلود استخفت حست انها بعالم ثاني...ماهي مستوعبه ان عمتها هالنيه لها والمشكلة انها توضح ان السالفة عادي ولا كأن فيه شئ......
هي تعرف ان عمتها فللــــــــــــــــــــة ونيسة بس ما توقعتها لهالدرجة......
وقف بدر السيارة ونزلت العمه ونزل بدر....اما خلووود تحس برجلها شلل عجزت تتحرك.....واستحت مررررره بسيارته وقاعده....اخذت شنطتها الصغيرة وقفت جمب عمتها.....
اما بدر مشى قدامهم وهو محرررج حس بخلود اذا انا منحرج شلوووون هي اكيد ميته من الحيا....والله لو طاوعت امي الظاهر خلود بتهوووووون....ما يصير هالاحراج لها.......
خلود شوي طويلة اطول من عمتها شوي بس ماهي نحيفة مثل اختها عهود...ولاهي مليانه جسمها متناسق مع طولها وما يل للنحف اكثر من السمنه........
وطولها قريب من بدر...بس بدر اطول منها..........
قعدت العمه وقعد بدر على طاولة بقسم مفتوح وقدامهم الناس اللي جالسين على الثيل واللي على الطاولات.....واللي واقفين يلعبون بزرانهم.........
اما خلود عجزت تجلس...............يارررررررررررررربي ارحمني وش يصير لي؟؟؟؟؟
وتذكرت المطعم...يا سبحان الله شلون قعدت مع سلمان برضى...واللي قدامي خطيبي وعجزت اقعد او اكون متواجد معاه بمكان واحد.......
العمه موضي:بتتعبين من الوقوف اقعدي......
انحرج بدر وجا بيقوم بس مسكته امه وخلته جالس......
العمه قربت كرسي جمبها بعيد عن بدر شوي:اقعدي خلود.......
قعدت خلود وهي منزله راسها ولاهي مستوعبه وش اللي يصير لها........ وصارت سااااااااااااااااااااكته لاترد ولا تتكلم....حتى انها انحرجت اكثر من اول ما كنت تظن انها بتقعد معه بنفس المكان بس العمه موضي وخططها ما تتركها.........وحاولت تستدرجها عمتها بالكلام بس ما فيه أي امل......وما لقت الا انها تهدي اعصاب خلود بعصير....
العمه:روح بدر اطلب لنا عصير.......
بدر قام:ابشري....بس وش تبون(بدر عرف ان خلود بقمة الاحراج وما قدر يوجه لها السؤال)...
العمه:تبين كوكتيل.....
خلود مالقت مفر وقالت بصوت واطي:عادي....
العمه:خلاص اطلب لي انا وهي"كوكتيل"
قام بدر يطلب لهم عصير وعيونه عالطاولة من بعيد.........
خلود:عمممممممممممممممممه والله ما يصير......
العمه:خلود يا حبيبتي...تعرفين بدر مره طيب وحبوب ويمكن ما تعرفينه بس والله انا اعرفه ان حب...حب....وما ينتظر منك شئ معطااااااااااااااااااء......
خلود:بس يا عمه ما قلت شئ بس لا تحرجيني.......والله شوي واصيح.....
العمه:بس انا ابي هالطلعه عشان تعرفينه...تعرفين طباعه...تعرفين اكثر عنه وهو يعرف عنك بعد..... يعني كل الشباب مستانسين ومسافرين مع بعض وبيعرفون بعض اكثر من قبل وانتي مظلومه بينهم بس انا ما يهووون علي ولدي وبنت اخوي....لازم افرحكم واخليكم تعرفون بعض......
خلود:بس يا عمه ملحقين..نقد نملك ونتكلم مع بعض ويجيني واشوفه...بس اللحين صعبه...واكيد ابوي ما يدري....
العمه:ما عليك من ابوك....هو بالموت رضي على الروحه...بعدين انا اعرفكم واعرف حركاتكم....
خلود:بس والله احرررررررراج مره مره مره(ويدخل بدر)
بدر:ايه وشو اللي مره.......
سكتت خلود....ولا قدرت تكمل......وبنفس الوقت قاعده ترجع موقفها مع سلمان شلون ذاك الوقت ما همني ابوي اما اللحين وشبه متملكه شايفته غلط.....بس انا كنت واثقه انا موافقين وما كنت اعرف ان فيه عائق يمنعنا......خلود محتاااااااره وصايره بضيق وبنارين..نار سلمان ونار بدر.......
شربوا شوي من العصير وخلود يالله تشرب....يمكن مره او اثنين حطت الكاس بافمها منحررررررررررجه مررررررررررررررره......
العمه قالت شئ وخلت خلود بصدمه كبييييييييييييييييييييييييييره......
********************************
رحاب:وين الله يخليك ما اقدر.....
مشاري يقلد دلعها:ليش يا قلبي ما تقدرين؟؟
رحاب:وين قدام الناس صععععععععععبه...........
مشاري:اقوووووووووول بتركبين اللعبه وانتي بعربه وانا بعربه ثانيه....
رحاب:والله اخااااف اموت خوف من قطار الموت.....
مشاري:خلاص اجل انا وانتي بعربه وحده.......
رحاب:ياررررررربي والله اخاف.....
مشاري:جربي وما راح تندمين....
ركبت رحاب مع مشاري وفضحته بالصرااااااااااااااااااخ.....
صارت تمسك مشاري بقووووووووووووه وتغمض عيونها...ومشاري ميت من الضحك عليها....
رحاب:اوريك يا ويلك من الله يخووووووووووووف ومره سريع.......
مشاري:ههههههههههههههه ولازم تصيرين قدها وقدود.....
خرجت رحاب وراحت لدورة المياه وطلعت ما قدرت تتحمل ومغصتها بطتها ولا قدرت تتعشا.... مشاري تندم على اصراره ما اتوقع لهالدرجه ويظن انه دلع بنات وبس.......
مشاري:والله ما اتوقعت انك بتسوين لي فلم.....
رحاب:بعد فلم...يعني امثل عليك انا ما احب الالعاب ولا اركبها......
مشاري:يالله جربتي...لازم الواحد يجرب كل شوي...متعة الاستكشاف.....
استاااااااااااااااانسوا رحاب ومشاري....بينهم امور مشتركه كثير....وهالشئ ريّح مشاري واهم شئ عنده انها تراعي امه واخته وتعزهم كثر معزته....وهالشئ لقاه من رحاب ويدعي ربه انه يستمر هالشئ ولا يصير بينهم شئ.....
وام مشاري فرحاااااااااانه برحاب وحاسه ان ربي ارسلها هدية لهم.....
اما نورة ما زالت بعيده عنها شوي وما عرفتها زين.....
لازم تقعد معها اكثر واكثر وتعرف شخصيتها زين.....نوره تحب تعقد الامور شئ عشان ما تغلط او ينضحك عليها.....
ما تعرف تخلي الامور بسيطة اكثر من البساطه.........
ومريم جت عندهم وبتقعد الاجازه عندهم بس زوجها يكلمها ويطلب منها انها ترجع بس مافيه أي امل من المحاولات.....امها الحالها ومافي الا اختها....ولازم تكون عندهم واضطر انه ينام عندهم شوي احراج وتعود على الوضع....مافي الا نورة ويعتبرها صغيرة.....
*********************************************
خالد:ما تعبتي جوري من المشي....
جوري بابتسامه:لا عادي متعوده على المشي بس انت شكلك تعبت
خالد:مرررررره تعبت ما تعودت عالمشي......
جوري:طيب يالله نقعد باي مكان.......
خالد:تعالي نقعد هنا وياشر عل طاولة قريبه منهم......(هم بمنتزه)
جوري:اوووكي....
خالد:قبل ما اقعد وش تبين عصير....
جوري:فراوله....
خالد:اووكي....وراح خالد وطلب عصير طبيعي.....وعينه على جوري.....
اما جوري مخررربتها ومتنقبه....وفاتحه الغطا....خالد لمح لجوري...بس ما يبي يفتح معها صريحا صعععععبه مررره ومن بدايتها بتكرهه جوري....
اما جوري مطنشه الدنيا عاااااادي عندها ما تقدر تروح وتجي وتقعد مع خالد وهي ماهي فاتحه عيونها......
وخالد ينسى مع السوالف...لان وضعهم مهو وضع اخوان....متملكين وما يبون أي حساسية بينهم....
جا واحد عند جوري ورقمها.....
جوري طنشته ولفت بوجهها الجهه الثانية.....
صديقه أجرأ منه ما اتكلم وهو بعيد...لا قرب منها ولا احترم عباتها عالراس وطناشها لهم......
الولد:آآآآآآآآه يالعيون تذبببببببببببببببببح......
جوري بسرعه نزلت الغطا على نقابها.....
الولد:واااااااااااو ارحمي قلوبنا وخوذي الرقم....وجا بيرمي الرقم......
والا خالد حاط ايدينه على كتوف الولد ولفه عليه بقوه وما يشوف الا يد باقصى قوتها على وجه الولد..
الولد بسرعه ماقدر يقاوم لانه غلطان وعيون خالد تذبحه ولا تقدر تخليه يتكلم....
خالد وهو معصب:ليش ما قمتي وجيتي عندي؟؟؟
جوري:تبيني اقوم عشان يمسكوني؟؟؟؟
خالد:كان صرختي سويتي أي شئ مو كذا ساكته....
جوري:وتبيني افضحك قدام الناس؟؟؟وكنت أأشر لك بس انت ما انتبهت لي.....
خالد:قومي خلينا نطلع من هالمنتزه......
وطلعوا وهم متنكدين....بس خالد ما هانت عليه جوري ترجع وهي زعلانه وراح يتحوط فيها ويدلعها شوي...ورضت عنه جوري....ما تقدر تقاوم كلام خالد....
*********************************************
خلود:عمه موضي.....
العمه:ماني مطوله بس خمس دقايق تقعدون مع بعضكم..
خلود وما تبي تناظر بدر الا ما علق ولا شئ....يعني عاجبته السالفه.....
خلود:عمممممممممممه.........
العمه:خمس دقايق بس......
خلود سكتت وما قدرت تتكلم...خمس دقايق بتمر بسرعه وعمتي ما تقدر تقعد بالمنتزه الحالها....
وبدر ساااااااااكت ينتظر من امه انه ترووووووح....والله ان امي خطيــــــــرة وسوت اكثر من اللي انا ابيه.....
العمه موضي ماهي مره كبيرة وما عندها الا بدر وغادة وتوفى زوجها ولا رضت بغيره....ودايم مع غادة وبدر يعني فااااااااااهمه لحركات الشباب بس لازم ينقز عرق الاصالة وتحرم عليهم اشياء بس غالبا فلـــــــــــــــة وفري الوضع عندها.....
خلود منزله راسها وقاعده بعيد شوي......
بدر:قربي شوي....
خلود ما ترد ولا اتحركت.....
بدر:تبيني ارفع صوتي وانا اتكلم.....
خلود:............................................. ........
عرف بدر ان ما فيه امل تسوي أي شئ....راح هو وقعد بكرسي امه......
قامت خلود وقعدت بكرسيه عشان تبعد شوي....
كرسي عمتها قريب منها ولا تقدر تقعد جمبه.........
سكت بدر وابتسم......عطاها شنطتها اللي جمبه.....
ومدت يدها خلود تبي تاخذ الشنطه تبي تتسلى فيها وتحطها بحضنها عشان يخف التوتر اللي هي فيه
مسك يدها بدر........
وانتفضت خلود وسحبت يدها.....يارررررررررربي وش فيني........
سلمان كان غير....انا برضاي وافقت انه يمسك يدي......
ليش كل شئ اقارنه.....
قرب بدر الكرسي من الطاولة..........
بدر:خلود لا تظنين ان تجربتي الاولى بتكرر...اللي يطلق اكثر واحد يتمسك بزواجه الثاني لانه ما يبي يفشل مرتين.....وان كنتي ما تعرفين سبب طلاقي فانا اقولك ان اكره شئ عندي الطلاق وزوجتي هي اللي تعبتني وكنت ابي اعطيها مجالات وفرص عشان تعدل اخطائها بس كان العكس هو الصحيح زاااااادت بغلطاتها وتعبتني اكثر واكثر.......
خلود بقهر:احسن انك طلقتها.....
بدر وهو فرحان انها بدت تتكلم:يعني عندك خبر بالسالفة.....
خلود:ايه.....
سكتت خلود وهو سكت يناظر شوي فيها بس مغطيه حتى عيونها ما فتحتها عجزت اشوفها واشوف عيونها ونظراتها..........
وبدر يحاول يجيب أي موضوع هذي فرصته.......

بدر:خلود باعترف لك بشئ........
خلود:............................................. ...............................
بدر:اسكت ما اتكلم وانا ما الاقي الا هالفرصه اللي اتكلم فيها.......
خلود:لا ما اقصد....بس اممممم عادي قول....
خلود ارتبكت وانحاست حروفها......وبدر عاذرها وحاس انها صغيرة......
بدر:تراني رومانسي....
خلود ابتسمت.....
بدر:ما تعني لك شئ هالكلمه....
خلود:............................................. ..
بدر:انا تعني لي شئ كثيـــــــــــر....ودي احب وانحب واعيش احلى قصة حب......وانتي؟؟؟
خلود ياربي الله يستر منه....وشو بعد وش يبي؟؟؟.....على رومانسيه تعني لي كثيررررررررررر وكثيـــــــــــــــــــــــــر...عرفت الحب وعلومه...عرفت شلون ما انام الليل اذا زعلت او هو زعل... عرفت ان الكلام اللي نقراه ونضحك عليه كان كبيــــــــــــــر لانه صادق ومن انسان تغليه......
عرفت ان كلمة احبك ما هي قليلة...واذا انقالت من اللي يحبك تكون بعالم ثاني.....
عرفت ان هالاربع حروف تقلب موازينك...وتعيشك بعالم وردي......
بدر:ابد ابد ما تعني لك شئ........
خلود:احد يكذب على روحه ويقول مافيها شئ.................
بدر:يا عيني....اجل متفقين......
خلود:وشو اتفاقه؟؟؟؟
بدر:اتفاق على الرومانسيه تراني مؤمن واشد الايمان فيها بس للاسف ما حصلت لي بس بتحصل قريب.....اذا انتي مثلي..........
خلود:............................................. ............
بدر:يووووووووووو يمه لفي على الاسواق شوي وتعالي.....
خلود حمدت ربها مليووووووووووووووووووووون مره ان عمتها جت......
ام بدر:بس الله يخليكم ما بقيتوا شئ ما قلتوه.......
بدر:انا قلت بس هي ما قالت......
العمه:ما قلتي شئ يا خسارة الروحه....
خلود:لا والله عمه.....
بدر بخاطره مو معقوله بدت تتجرا شوي علي......
العمه:اجل يالله مشينا يالطماع.....
طبعا بدر عجبته السالفه وصار يتحووووووووووووووط وخلود خف قلبها شوي عليه.....
واكثر شئ عجبها انه رومانسي...في امل اني اتقبله.....
خلود حاولت تنكر الاحساس الغريب....بس عمتها لعبتها صـــح
*******************************






استمر بهم الحال لاسبووووع كامل والشباب ما يصدقون يجي بعد المغرب ويتحوطووون والرجال الكبار ما جاز لهم الوضع بس نشبة العيال واصرارهم هو اللي خلاهم يوافقون.....
اما العمه موضي ونّنّست ولدها على الاخــــــر كل يوم وهي احراجات اكثر بس ما تخليهم الحالهم اول يوم وبس ومخططه على اخر يوم بعد......
خف الاحراج بينهم وصارت في سواليف بس باحراج وما تتعدى المحيط اللي حولهم......
ابو خالد حس ان عمته حابه خلود مرررره ومقتنعه فيها وانها بتتعوض بدال اللي خسرته من زوجة بدر الاولية......
وكان احساسه صادق...العمه موضي تحب بنات اخوانها وما صدقت ان بدر خطب وحده منهم وهالبنت بتكون بعيووووووووني....وكان من نصيب خلود......
الكل يعرف ان العمه فري اكثر من باقي الحريم وتعرف بالمنتزهات والطلعات لانها دايم مع عيالها وين ما راحوا....بس عجزت عن خلود انها تخليها تخرج كل يوم...
البنات شاكين ان الموضوع فيه انّ....
ما توصلوا لاي شئ وخلود كانت تاكد عليهم ان هي وعمتها الحالهم......وعشان ما يشكون خلوا مره يوديهم منصور....
خلود اتضاربت مشاعرها للمره الميلون رفضت ثاني خرجه مع عمتها بس بعد اصرار من عمتها اللي تقنع اللي ما يقتنع......
بعدها صارت تروح وهي راضيه.....بس بدر عجزت تتقبله....تحس انها بتجربه غريبه ومثيره بس ما فيها أي شئ يدل انهم فعلا بيصيرون ازواج.....
اما بدر الدنيا ماهي واسعته من الوناسه واي شئ يصير من ورى الاهل وغريب ووممنوع يكون له طعم ثاااااااااااااااااااااااااااااااااني......

لولو:بنات تعرفون العاب بالاوراق.....
عهود:عدي واغلطي....
غادة:على حسب اللعبة....
لولو:وش رايكم نلعب(اسم حيوان جماد)....
جوري:لالالالالالالالالا طفــــــــــــــــــش ما احبها....
خلود:ولا انا ماهي حلوة......
لولو:والله يوم تكون سريعه وبصراخ نلعبها يصير لها طعم ثاني....
غادة تحمست شوي:شلووون؟؟؟؟
لولو:يعني بسرررررعه نكتب واول وحده تخلص تصرخ بقوه وتقول خلصت وكلنا نرمي الاقلام يصير في شوي حماس....
جوري:مرررررررره تبونها.....
عهود:يالله نجرب وش ورانا......
وتوزع عليهم الاوراق والاقلام لولو....وتعطي كل وحده دفتر عشان ترتكي عليه(مجهزه كل شئ)
لولو:يالله جاهزين....
عهود:طيب من الاول.....
لولو:مثل ما احنا الدور يبدا من عندي ويمشي من يميني على شكل دائرة.....
لولو:مستعدين.....
عهود+خلود+جوري+غادة بصوت واحد:جاهزيــــــــــــن
لولو:حرف الراء....
وبحكم خبرة لولو بسرررررررعه كتبت
اســم حيـــوان نبـــات جماد بــــلاد مجموع
رانيــا رنّـــه رمـــان رمـل روسيا
خلالالالالالالالالالالاص........
خلصــــــــــــــــــــــــــــــــــــت اتركوا الاقلام......
عهود:ما امدان اكتب ولا شئ....
غادة:عاد انا ما كتبت الا اسم ونبات...

جوري:انا بلاد بس....
خلود: يارررررربي ما كتبت شئ .........
لولو:والله مالي شغل...بسررررعه احسبوا المجموع....
وبدوا يلعبون هاللعبه اللي ما تحلى الا بجمعة بنات وصراخ وحماس من لا شئ....واتحمسوا كل البنات مع اللعبه واستاااااااااااااااااانسوا.......
وكالعاده لولو جمعتها حول بعض وصورت الاوراق للذكرى...كانت كل لمسة تصورها لولو عشان يتذكرونها......
وطبعا البنات بالبر صايرين ياكلون اكل مو صاحي..بسبب اللعب والفضاوه.......
واول ما جا الغدا صورته لولو قبل ما يتغدون وبعد ما اتغدوا......
لولو ضمت لهم احلى ذكريات بالصور او بالفيديو....وكالعاده تلقط للعيال لعبهم وهم ما يدرون......
وطبعا العيال انواع الاستعراض كل واحد يبي يبين انه ازين عند خطيبته.....
وما دروا ان لولو تصور كل شئئئئئئئئئئئ.........
بدا هبال العيال اليومي بس هالمره كانت غيــــــــر لانهم راحوا منطقه بعيـــــــــده عن الناس وهذي من خبرات الرجال وروحاتهم الكثيرة لابها فصاروا يعرفون المنطقة كثير.............
قاموا العيال يقلدون المجد......
ربطوا سجادتهم بالسيارة وقعدوا العيال عليها ومن اللي ما يطيح...............
صرااااااااااااااااخ واستهبال على اصوله.............
والبنات مستانسين وبنفس الوقت ودهم يجربونها مررررررررررره ودهم............
*************************************
حنان:يالله ما اتوقعت اهمال الناس لاطفالهم توصل لهالدرجه....
سارا:ليش وش شفتي بعد؟؟؟
حنان:مسكين ولد عينه بحاله خطيرة بسبب الالعاب الناريه...المشكلة ان اللي يلعب فيها كانت اخطر الانواع.....
سارا:لازم اللحين اجازه....وهذا وقت اللعب......
حنان:مسكين والله لو تشوفينه حالته خطيــــــرة...الله يشفيه......
سارا موظفه جديدة جت بدال مي وسعاد لانهم خذوا اجازه وصار نقص في القسم اللي تشتغل فيه حنان.....
سارا:ابي اسالك سؤال؟؟؟
حنان باستغراب:اسالي؟؟؟
سارا:ما تتعرضين لمواقف محرجه مع المرضى او اولياء امورهم....
حنان بابتسامه:ما جاكي شئ وهذا بداية المشوار....
سارا:لا حرام عليكي....
حنان:بدري عليك...وش صار لك؟؟؟؟
سارا:نظراتهم تذبح؟؟؟؟
حنان:يا حليلك على النظرات اجل قوي قلبك....واسمعي زيـــن ترى هالشئ بيصير عادي وبتتعودين عليه لانك بتتعبين اذا دققتي بكل شئ...خليكي محترمه وامشي صح ولا تعطين الواحد اكثر من حقه لان عندهم هالشئ تفسير ثاني.....
سارا:لالالالالالالالا لاتخوفيــــــــني.....
حنان:والله انا اقولها من سابق تجربه......الناس ما ترحم....وكذاب اللي يقول الوضع كان عادي عنده حتى لو هو ماهو محترم بيلاقي اخس من اللي يتوقعه....
سارا:طيب يعني وش اسوي؟؟؟مثلا لو مريض غصبا عني بادخل واكشف عليه واساله.....
حنان:طبعا اذا كان رجل....
سارا:ايه رجل.....
حنان:لا تناظرين فيه...حاولي بقدر الامكان انك تبينين انك بشغل وبس ولا تعطينه اكثر من الازم واذا حاول انه يخرج عن الموضوع وناوي شئ ثاني.....لا تردين عليه خلصي اللي معاكي واخرجي.....
واذا كانت مره واللي يسال عنها رجل...مرررررره تحاشيه قد ما تقدرين....وخلي مهمته على الدكتور لانه هو يعرف اكثر منك...ولا تسوين شغلك وقت الزيارة وهذي نصيحتي...
سارا:يمممممممه الله يستر...انا توني باموت وانا ما اتعرضت لهذي المواقف......
حنان:عاد انا بعد ما اخذت هذي الخبره بانتقل مستوصف خاص عشان ابتعد شوي عن الاختلاط...
سارا:والله انتي اللي تنفعين بهالاماكن.....
حنان:بس تعب....
سارا:اجل يبغالي دروس يوميه منك عشان اخذ خبره....
حنان:ههههههههههههه ابشري كورسات ومجانا.....
وطلعوا يكملون شغلهم....
شغل الممرضات متعب مرررررررررره....وغالبا هالمجال يعترضون فيه اغلب العوائل والغالب الحاجه اللي خلتهم يشتغلون وقليل اقتناعات من الاهل..........
*****************************************
اول مره تقعد خلود وخالد موجود...العاده تسوي روحها مشغولة باي شئ....
بس هالمرة قعدت....
خلود بخاطرها(سوو اللي يبون ووافقوا على بدر...خلاص عاقبوني وانتهوا)....
خالد ساكت وما علق....وارتاح شوي لانه كان حاس بتوتر..كل ما قعد قامت خلود...ولا تناظر فيه.... صح عاقبها بس الغلط راكبها وانا ما سويت شئ غلط.....
طيب عاقبتها ليش مستمر على العقاب......
ابو خالد:اليوم آخر يوم لنا في ابها....وراي اشغال.....
ام خالد:تونا ما امدانا نكمل الاسبوع الثالث....
ابو خالد:والله وراي اشغال لليـــــل...اذا تبون اقعدوا مع العيال اما انا مضطر اني ارجع......
ام خالد:ما ادري وش رايكم انتوا يالعيال؟؟؟
منصور:انا بعد بارجع...ما توقعتكم تطولووون.....
خالد:لا انا عادي عندي اذا تبين تقعدين ماوراي شئ.....
عهود:والله وناسه هنا.....
ابو خالد:اجل انا باحجز لي وارجع وانتوا براحتكم....
منصور:وانا معك....
خلود واخيرا نطقت بوجود خالد:وانا ابوي ابي ارجع....
خالد حس بقوة كلمتها....شكلها اكثر وحده كرهت هالسفرة...كلنا مستانسين وهي غالبا اشوفها حزينة واليوم بنظرتها وكلامها اكدت لي ظنوني......
الكل متفاجا من خلود........
ام خالد:ليش؟؟؟
عهود:لا خلووووود والله وناسه.....لا تخربين علينا....
خلود:انا ما قلت شئ...بس ابي ارجع مع ابوي......
ابو خالد:بس صعبه هناك الحالك....
خلود:لا هناك عندي كل شئ بالبيت وعادي مافي أي خوف...انت ومنصور بتكونون هناك.....
خالد خاف انها بعد ترجع وتسوي غلطتها مع ان توه مأنبه ضميره بس يكابر...وبنفس الوقت يبي يرتاح....
خلود وشافت عيون خالد وهي عارفه وش يقصد:وعادي لو اقعد تحت اهم شئ اني ارجع...
خالد عرف انها تقصده...وسكت ولا علق....
ابو خالد:ليش مليتي؟؟؟
خلود مليت وبس...كل كلمات الملل والطفش والضيق بداخلي....
خلود:ما شاء الله طولنا وانا امل من السفرات الطويلة.......
ابو خالد:ما عندي مانع....اجل انا ومنصور وخلود بنسافر.....
ام خالد:ان شاء الله...عاد لا اوصيك خلود بالبيت والاكل...سنعيهم زيـــن....
خلود وتاشر على خشمها:على هالخشم...ابشري.....
انتهى النقاش والكل مقتنع بكلام الثاني...عادي خلود ترجع مع ابوها....اما خالد اللي وده يعترض بس ليش ما يدري؟؟؟؟يحس ان فيه شئ مو عاجبه بس ما يقدر يتكلم خصوصا ان خلود وضحت له اللي خايف منه ما راح يصير............

<<
بدر:ليش يمه؟؟؟اجل حنا بنرجع....
ام بدر:لا والله...اقول ترفق يالحبيب....
بدر:يممممممممه....
العمه موضي:اويلااه يا ولدي...والله وقمنا نحاتي ويلعبون فينا بعض الناس لعب....
بدر:انتي يمه اللي مهدتي لي الطريق.....
العمه:يعني غلطانه...اجل خلاص هون عنها عشان ما تتعبك.....
بـــدر:اللحين مستحيـــــــــــــــــــــــــــــــــل.....
العمه:شوي شوي علي....بتذبح روحك...واخيرا تحققت امنيتي واخذت من بنات خوالك...انا احب اخواني حيل وما ابي ابعد عنهم...لهم افضال عليّ ما ينكرها حتى الجاحد....وزواجك من خلود بيقربنا اكثر واكثر...وبعد غادة من فيصل...تحقق اللي ببالي.....
بـــدر مطيح الميانة مع امه:لايكون غادة وفيصل مسوية بينهم شئ....
العمه:البنات ما العب باعصابهم لين تصير الخطبه...اما العيال هم اللي العب فيهم لعب لين يخطبون والباقي هم اكثر مني خبره......
بـــدر:اثرك منتي هينه يا ام بدر.....
العمه:اكيـــد...يالله قوم يا كثر هذرك...قوم اسال خوالك وين ناويين اليوم يروحون؟؟؟؟
بــــدر وياشر على عيونه:من عيوني يا احلى ام(ويحب راسها)...
العمه:والله انكم تلعبون فينا يالحريم لعب....
بــــدر:نحبكم بس انتم تنكرون.....
العمه:بدت الارانب تناقز(تقصد انه ينصب عليها)....
بــــدر يقوم من عند امه وهو يضحك.....رهيــــــبه هالام....عرفت تجيبنا صح....وتلعب باعصابنا...اجل فيصل ما سلم منك....
تندم بدر ان اخر لقاء بينهم وكانت امه بتتركهم الحالهم اتفنش بسبب سفرة خلود المفاجأة....
تستحي مني والا تبي الفكه مني...ما عرفت منها ولا شئ...ولا قدرت اوصل معها لشئ.....
اللي اعرفه ان البنات توصل لقلوبهن بسرعه....وكل اللي محتاجينه لمسات حب وحنان.... وانا بالحدود المعقولة سويت اللي عليّ...بس ما توصلت لاي نتيجه.....
والله انك حيرتيني يا خلود......

العمه تلمح لفيصل كثير بس بطريقة مزح خطيـــرة تخليه يندمج معها....وقدرت توصل لقلبه وتخليه يحب غادة......
ما تلمح له مثل العجز بالزواج....لا....دراسة وسؤال عن احباب....ما ودك تسال....
لا طلعت غادة من عندهم تمزح عليه وتقوله...يالاخو حنا هنا...ولا يبعد قلبك كثير......
استدرجت العمه فيصل لانها تحبه وتحس انه فلــــــــــة ويحب هالحركات......
وفيصل عاجبته هالعمه مررررررررررررررررره والله انها عرفت لنا.......
******************************************
خلود مرتاااااااااااااااااااااااااااحه مرررررررررررره انها رجعت تحس بشئ فوق قلبها وعجزت تتنفس ما تبي تطوووووول خلالالالالالالالاص ملــــــــــــــل.......
مافي أي شئ ببيتها بس يكفي انها ماهي مراقبه...مافي تضارب مشاعر....
حتى النوم عجزت تنام.......ماهي عارفه توصل لحل للي هي فيه.....
ايه حليل...شكله بيطيح عليّ...اعجبته...حاس بالدنيا انها مي واسعته من الفرحه....
بس انا ما احس بالشئ اللي هو يحس فيه....
اشوف بعيونه لمعة تعبر عن سعادته وعجزت اشوف هالشئ بعيوني....
وانا ليش ابي احبه...وش يعني له....
معقولة وصلت اني ابي اتقبله واني افرض على نفسي وجوده بحياتي.....
وش قاعده اخربط...
بـــدر اكرهه....اكررررررهه....لا
لا ما اكرهه...ما وصلت للكره...بس ما تقبلته.....
راس خلود صــــــــــــــــــدع خلاص ما تبي تفكر......
حاولت تسلي نفسها بافلام جايبتها ليلى...وليلى صارت تجي عندهم لان ما عندها أي احد وخلود ميته من الوناسه اخيرا لقيت وناستي........
بس تفكيرها لبدر تغير....وصارت تتذكر مواقفه معها...وعمتها شلون تحبها......
وحاولت تقنع نفسها ان سلمان من الاستحاله انها مجرد تفكر فيه....واللي قهرها اكثر مكالمته الاخيرة يوم هو يقول انسي....يعني انا اتعب روحي وهو ولا يهتم......
وتتذكر خالد ينقلب كل شئ وترجع تحقد على بـــدر.....
خلود في دوامه كبيـــــــــــــرة...بس عمتها اثرت عليها.............
*****************************************
رجعت العوائل من ابها...وكل واحد رجع بيته ويبي اقرب سرير ينام فيه........
انهد حيلهم من التعب....بس رحلــــــــــة ولا اروع......
الكل استانس...كانت مميزة بشكل خيالي....واكثر شئ استانسوا عليه المعاريس.....
طلعاتهم وناستهم...روحاتهم وجيتهم...حتى جلوسهم وسواليفهم كانت حلوة.......
واحلى شئ اللي سوته لولو..صورت كل شئئئئئئئئئئئ....
احيانا تصور السما عشان تنسمع اصواتهم.......
جا عليهم يوم بس ينكتون ويطلعون من النكت القديمة.....
ماتوا من الضحك البنات وطبعا ما فات لولو شئ صورت السما وخلت الصوت......
صورت كل العيال واحد واحد...عشان البنات اذا ما عرفوا احد زيــــن تكون عندها صورته.....
لولو كانت احلى رحلة مميزة...يكفي انها صورت كل شئ وتحققت امنيتها انها تسافر عوائل كثيرة مع بعض وجمعة بنات......
عهود تعرفت على سلطان اكثر.....وسلطان عرفها اكثر واكثر.....
وحس ان احساس الظلم اللي كان مسيطر عليه بداية خطبته تلاشى....يمكن كان يشوف جوري وبس... بس اللحين عهود وبس......
عهود كانت ثقيلة شوي...وما تعطيه فرصه انه يتمادى...بس ولد ومحد مراقبه خررررررربها معها... بس ثقالتها ادبته شوي وخلته يعقل شوي معها.......
غادة وفيصل ثنائي يضحكون....انواع المقالب مع بعض...ما يتركون شئ الا ويعلقون عليه.... بس مشكلتهم انهم الاثنين صريحيين....ويعطون بالوجه....هالشئ تعبهم بالبداية لان كل واحد يقول اذا الثاني زعله......
غادة تثيقل شوي على فيصل....وفيصل ينهبل وش فيها غادة ويبدا يحاسب نفسه وما تصبر وترجع لمزحها......

جوري وخالد ثنائي هادي.....
جوري تحاول قد ما تقدر تبين له ان الانسان اللي دخل قلبها هو خالد وبس.....
تمر ظروف احداث بس اللي يبقى بالقلب واحد.....
اما خالد يموووووت بجوري هي وحده ودخلت قلبه بقوووه....بس سالفة سلطان ضايقته شوي وخاف ان هالشئ يصير نقطة ضعف وتسبب لهم مشكلة.....بس كون انه اعترف لها وهي اتكلمت انحلت المشكلة...ولا يكتم بقلبه وينقهر كل ما شاف سلطان.......
خالد كان اجرأ واحد فيهم.....بس فيصل يسوي روحه انه فري مع غادة بس اذا كانوا مع بعضهم يستحي شوي.....

سلطان ما وصل لحد خالد وفيصل هم اكثر قرايب لزوجاتهم مني....بس فنااااااان بالمكالمات هي وسيلته الوحيده......

جوري خجولة ولا تقولهم شئ...مرررررررره تستحي وخالد ما يراعي خجلها الزايد.... جوري منحرجه من سالفة سلطان....شلون خالد يقتنع...تحس احيانا انه مقتنع واحيانا لا.... بس ملت من السالفة كل شوي وتتذكرها...هي تعدت حدودها شوي واتجرات عليه شوي بس عشان تبين له ان واحد وبس بقلبها.....

عهود عاجبها سلطان مررررررررررررررررررررررره حاسته هو حلمها.....ثقيـــــــل تموت بثقالته ورزانته......تحسه مميز بينهم.....
بس تكابر قدامه ما تبين هالشئ....الا هالفترة مخصصة لنا يالبنات.....خليني اتمتع بكل لحظة..... بس مره خانها لسانها وسألها عن شكله بالجنز....قالت له الثوب رزززززززززززه بس حتى ذا حلو..... ناظرها سلطان:وليش ما تقولينها من زمان.....
عهود:ما جت الفرصه..
سلطان:وانتي تنتظرين دايم الفرص...وانا اللي ما اصدق بس اكلمك.....
ابتسمت عهود وهي تتذكر يوم قالت له ان طولك وعرضك لايقين عالثوب...
وقتها سلطان شوي وينتحر..اول مره تتكلم بجراة...يعيني البنت شبعت مني وانا اظن انها تستحي ولا تناظر.....

غادة مخررررررررربتها مع فيصل.....بداياتها كلها خوف....بس خلالالالالالالاص مافي أي مجال انها ما تبين على صورتها الحقيقية.....
ما قدرت تصبر عن التنكيت والتعليق على أي شئ.....
وفيصل حمد ربه ان غادة من نفس طينته.....واندمجوا بشكل خياااااااااالي.....
*********************************
ام سلمان:دقوا عليه تراه طووووووول....
حنان:يمه ابراج الاتصالات مي كويسه.....
ليلى بغباء:لا توني داقه على خلود مافيها شئ الابراج....
حنان حاولت انها تبين لامها الصدق لانها كانت تدق على احمد ولا احد يرد عليها....
حنان:من جد ليلى طيب عطيني جوالك يمكن جوالي خربان....
وتاخذ حنان من ليلى الجوال وسوت انها تتصل وفتحت الرسايل وكتبت احمد ما يرد لاتقلقين امي... وسوت روحها انها تسمع بس مافي أي صوت وعطت ليلى الجوال....
حنان:يمه مافي ابراج ما ادري من عندنا والا من عندهم المشكلة.......
ام سلمان:الله يستر...والله اني حاسه ان فيه شئ.....
حنان:لا يمه تفائلي خير...بس يزين الاتصال ادق عليه واخليك تكلمينه......
دخل عليهم سلمان وكله احبااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااط
ام سلمان:احمد فيه شئ....
نزل راسه سلمان وحاول انه يكذب بس مافي مفر.....
حنان قلقلت زيااااااده:سلمان انت تعبان.....
ليلى نزلت دموعها قبل ما يقول أي شئ............
سلمان:احمد وصل السعودية بس
(الكل ابتسم بس يبي يعرف ليش هالحزن)..ويبون يعرفون وش بعد بس...
حنان:سلمان...
ام سلمان شوي وتنهار:احمد وينه؟؟؟ابي ولدي وينه؟؟؟؟
ليلى تحاول تمسك دموعها بس مافيه أي امل مجرد ان الموضوع حزين تبي تبكي....
سلمان:عطاكم عمره ويطلبكم الحل..........
ام سلمان انهاااااااااااااااارت:شلون؟؟تكذب عليّ...تقول انه جا السعودية وتقول شلوووووووون فهمني.....
سلمان:احمد الحمدلله مافيه شئ....لا اتعاطى مخدرات ولا ارتكب محرم....هم اكدوا لي هالشئ.... والمفروض انا ندعي له بالرحمه والمغفره لانه ما خيب ظننا فيه.......
انهااااااااارت العائلة كلها من الصياح.....
احمد اللي توقعوا منه أي شئ.....كانوا يخافون عليه اكثر من أي شئ بالدنيا وكان توقعهم انه ينجر لطرق الفساد اقرب لهم من انه يهتدي.....
يجي خبر وفاته وهو مافيه أي شئ....توفى مثل ما يتمنون...توفى عالصلاح ولا اتعاطى ولا دمر شبابه....
مات وهم يتمنون يعتذرون عن معاملتهم السيئة...صحيح يضغطون عليه بس يبون مصلحته.....
اكثر وحده اتاثرت حنان من اخواته لانها فعلا حست بكبر الذنب ومعزتها لاحمد.....
تحس انها لو راعته اكثر من قبل كان من البداية اعتدل...بس ما فهمت عليه كثير.....
سلمان فرح لاحمد...اكثر واحد متخوف من سفره وبكي عليه لانه ما وادعه وافترقوا وهم زعلانين... صدق الدنيا صغيره والزعل ما يسوى فيها........
رانيه وليلى كل وحده فيهم تحاول تهدي الثانيه بس اثنيناتهم يبكون بقوووووه.....
ام سلمان في حالة انهيار كامل وما تقدر تقوم من فراشها ما رضت بالاكل شلون يهنى لها تاكل واحمد غناتها ميت....شلون تاكل وهو ما سافر الا وهي راضيه عنه.......
انقلب بيت ابو سلمان حزيـــــــــــــــــــــــن.....
**************************************






........بعد مرور سنة..........



محمد:يا قلبي قمر مثل امها.....
نهى بتعب:تشبهك.....
محمد:اجل انا قمر.....
نهى تبتسم.....
يدخلون اخوان نهى ويسلمون ويباركون على المولودة....ويتحمدون بالسلامة......
نهى ومحمد بوناسه محد يحس فيها...واخيرا انحلت مشاكلهم ورجعوا ازين من اول وصار في بينهم اقوى رابط وهو الولد.......
جت ام محمد وهي مي مصدقه انها اخيرا صارت جده......وتسلم على نهى ومحمد وهي طايرة من الوناسه اخيرا شافتهم.....
وشافت حفيدتها.........جت لولو وام رغد وجا معهم سلطان والكل يبارك لهم لانهم صاروا عمان...والكل يرسلهم نكت انهم شيبوا وصار ينقالهم عم وخال.....
اول شئ رغد واللحين بنت محمد......
امتلى الفرح ببيت اهل نهى واهل محمد والكل من جميع القرابات يبااااااااااارك.......
اتفقوا على تسميتها اسم بنت غريب شوي يبغون اسم مميز.......واتفقوا على
"لارا"
حاولوا انه يكون مميز قد ما يقدرون....وطبعا الشياب معارضين بس عطوهم طناش.....

**********************************
مشاري:شوي شوي....اللحين تالدين علينا وهم نبلش بك.....
رحاب:هين يا مشاري.....
مشاري:حتى وانتي حامل تهددين......
ام مشاري:شفتوا بنت والا ولد....
مشاري:ايه...
ام مشاري:ما سمعتوا كلامي...خلوها مفاجاه.....
رحاب:والله يا خالة قلت له بس هو ما صبر......
نورة:بشروا صنته والا صنيتان....
مشاري:اسم الله على عيالي ما لقيتي الا صنتة وصنيتان....
نورة:اسماء متناسقه.....
رحاب:ههههههههههههههه لا تكفين تراه ولد.....
نورة:اجل صنيتان...
مشاري:لا ان شاء الله علي....
نورة:علي مشاري علي...والله انه حفلة....
مشاري:حفلة والا مهرجان هذا بيصير الشيخ علي......
نورة:الله يستر هذا وبعده ما جا....
الكل:هههههههههههههههههههههههههههههه
****************************************
خلود:ابشرررررررررك بدر نجحت بالثانوي ونسبتي 87%
بدر:الف مبروووووك يا قلبي تستاهلينها والله.....
خلود:وانت بعد تستاهلها..انت كنت معاي بكل شئ وخليتني اشد حيلي.....
بدر:وانتي بعد ذاكرتي وتعبتي....تستحقين احلى هدية...
خلود بدلع:وش بتكون احلى هدية؟؟؟
بـــدر:ان شاء الله تفتحينها قدام عيوني.....
خلود:لاتقول بتجي.....
بـــدر:اذا ماني ثقيل......
خلود:شدعوه عاد.....
سكتوا اثنياناتهم.......
تملكوا بعد ما رجعوا من السفر....وبــدر تعلق بخلود اكثر من قبل.....خذت عقله البنت.... اما خلود يوم انحطت باالامر الواقع صارت تصيح وكرهته من قلب......
بس عمتها ما خلتها وتظن صغر سنها هو اللي خلاها تبكي ولا تبي ملكه كبيرة.......
عمتها خلتهم يشوفون بعض....ويقعدون مع بعض....وطمنتها ان الزواج ما راح يكون الا بعد سنه الين تتأقلم مع وضعها الجديد.....
خلود ارتاحت لعمتها هي اللي فاهمتها زيـــــن.......
جابت لها جوال وبـــدركسر جوالها اتصالات.....قعدت شهرين لين بدت تتعود ان هذا اللي تكلمه بيصير زوجها......
بـــدر كان مراعيها لابعد الحدود ولا يعاتبها اذا قفلت جوالها باوقات اتصالات منه ويتجاهل عدم اتصالاتها ورسايلها....لين كسب قلبها.....
كان معها باختباراتها ويجيب لها هدية بعد كل نتيجه.....
كثرت زيارته وتعودت عليه حيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل وحبته حب اكبر من قلبها وعقلها.....
بـــــدر عرف يكسبها بالقووووووووووووة........
بــــــدر:معاي....
خلود:ايه...
بـــــدر:قولي شئ...
خلود:قلت اللي عندي وبشّرتك بنتيجتي.....
بـــــــدر:خلود اشتقت لك....لي اسبوعين ما شفتك من بدت الاختبارات وانا ما شفتك....ماني قادر اصبر.....
خلود:وانا بعد صايرة اشتاق لك......................
بدر انتفض قلبه...:اخيرا يا خلود....اخيرا قلتيها....والله انا مشتاق لك وميت ابي اشوفك....
خلود:اسم الله عليك من الموت...يالله تعال الليلة انتظرك باي...
بدر:طيب اصبري....
خلود:اجل كل شئ لليلة....
بــــــــدر:آآآه منك تبي تحرقيني شووووق....بس هانت كلها ساعات واشبع منك.....
خلود :باااااااااااااااي.........
بــــدر:بايات......

>>دخلت عهود....
عهود:ماهي فاضيت لنا البنت....طايحه مغازل.....
خلود ورافعها عينها والغبي يعرف وش عيونها تقول.....
عهود:والله ما توقعت ان ولد عمتنا مو هين....
راحت خلود وحظنت عهود....احببببببببببه لو تدرين شكثر هالكلمه ما تكفي بحقه.....
والله اني امووووووت فيه....كل شئ ينادي ببدر.....
عهود:الف مبروووك اجل طلعتي دافوره.....
خلود:اللي يسمعكي يقول طاقه التسعين....
عهود:احمدي ربك عديتي ال85 هذا اكبر انجاز بعائلتنا.....
خلود:خااااااايفه مره الاسبوع الجاي الزواج....
عهود:قلناها قبلك....بس هذي احلى اياااااام لاتخلين الخوف يسيطر عليك واستمتعي بحياتك....
خلود:والله ميته خووووووووووووف.........
عهود:والهيتيني انا بعد...يالله انزلي شوفي اخوانك وش سوو.....
خلود بفرح:دروا بالنتيجه.....
عهود:وامك تبينها تسكت.....
خلود:يا االدبه تراها امك......
نزلت خلود ولقت اخوها خالد جايب كيكة كبيرة ومكتوب فيها
الف مبروك يا احلى خلود.....
ماتت خلود من الوناسه وخصوصا انها من خالد...توقعت من منصور من أي احد بس خالد لا....
خصوصا ان علاقتهم اتوترت بعد الموقف...صح انهم رجعوا لبعض عادي بس ما زال الكبرياء فيهم والحساسية موجود......
خالد:الف الف مبرووووووووووووووك......
سلمت على خالد من الفرحه:الله يبارك فيك.....
خلود:والله فرحتي اكبر من كذا.....النسبه كوم وفرحتكم لي كوم ثاني......
احتفلوا العائلة بنجاح خلود واعتبروها فرحه كبيرة......
*************************************
غادة:شف ترى مالي خلقهم انت تكلم معهم وانا ماني قايلة ولا شئ............
فيصل:ان شاء الله....
وراحوا المستشفى......
جا فيصل وقرب من غادة....عيون غادة شوي وتنقز من مكانها ابعدت فيصل عنها ووقفت....
غادة:وش السالفة.....
الممرضة الفلبينية:مبروك انتا في هامل......
غادة وعيونها على فيصل الله يقطع ابليسك قدام الفلبينية بايع الدنيا....
اقترب منها فيصل وباسها....
فيصل:الف الف مبرووووووووووووووووووووك
غادة باحراج:الله يبارك فيك....
الممرضة بفرح:اوووووووو انتو في هبوا بعض...
غادة ووجهها احمر وبخاطرها تقول:هالدبشه قلنا ما تفهم اثرها عارفه حركاتنا....
فيصل:انا هبي قووووووووووووه.....
غادة:فيصل خلنا نرجع البيت....
الممرضة تضحك عليهم..........
رجعوا البيت وخبروا العائلة بحمل غادة الكل طاااااااااار من الوناسه وخصوصا ام بدر وام فيصل اخيرا بيصيرون جدات......
والكل مستاااااااااااااااانس لها....وغادة انواع الدلع مع فيصل.....
*************************
سلطان:تبين الشقا....خلينا نستانس بدون ارتباطات.....
عهود:اخاف.....
سلطان:لا تكمليــــــن....تونا مكملين سنه....انا راضي....
عهود:اللحين تقول راضي وبعدين....
سلطان:لا جا بعدين تعالي وعاتبيني......
عهود:سلطان اخاف نفقد بعض....
سلطان:عهوود اعرفك اقوى من كذا...لايكون احد متكلم عليك.....
عهود ونزلت راسها:تلميح.....
سلطان:حبيبتي عهود مالك دخل بالناس...الولد لي انا وانتي وولدنا ولا انا ولا انتي نبي اللحين وكلنا مقتنعين....انا ما ابي اللحين.....
عهود:...........................................
سلطان:ترى انا بازعل عليك....عادي هالوضع طبيعي لازم تحملين من اول سنه.....
عهود:بس انا بنت وما اتحمل كلام الحريم.....
سلطان:واذا عرفتي ان وراكي رجال ويقولك ما عليك من أي خلق......
عهود مبتسمه.....
سلطان:ايه خليكي كذا....ما احب اشوف زوجتي حبيبتي بموقف ضعف....لازم نكون دايم بمواقف قوية واذا يهمك كلام الناس بتتعبين لان كلامهم ما ينتهي.....
عهود ارتاحت وارتاح قلبها وبدت تشد على روحها...لازم اكون بمواقف قوية.....
***********************************
خالد دخل على جوري وشالها ودااااار فيها....
جوري وهي تضحك:بس دوختني.....
خالد:وانا من دوخني غيرك.....
جوري:يا وليــــه...
خالد:ابشررررررررررررررررري.....
جوري بحماس:وشوووو؟؟؟؟؟؟
خالد:اخذت المنصب اللي احلم فيه.....
جوري:واااااااااااااو.....والله.....
خالد:اكذب عليك يعني....
جوري:والله ما اقصد بس من الفرحه....تستحق حبيبي....
خالد:بس!!!
جوري:بديــــــــــــــنا..............
خالد:اذا انتي ما تسوينها انا اسويها..........................
جوري صرخت وركضت وهو يلحقها....
خالد:حالف عليك اليوم...ويركض ويشيلها ويدوخها ويبوسها................
جوري وجهها طمااااااااااااااااااااااااااط....ما يترك حركاته......
خالد:احلــــــــــــــــــــــــــــى يوووووووووووووووووووووووووووووم.....
جوري:جعله دوم ولا هو يوم.....
خالد:بس!!
جوري:خالــــــــــــــــــــد.....
خالد:هههههههههههههههههه
جوري:وانا عندي بشارة لك..........
خالد:لا تقوليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـن,.....
جوري:الا............
خالد:متاكده الدكتوره...
جوري:متاكده ونص......
قرب خالد من بطن جوري:اسمعي وش يقول....
جوري:خاااااااالد تو الناس ................
خالد يناظرها بنظرات ما تحبها جوري لانها تربكها......
ومات من الضحك يعرف جوري متى تنحرج.......
************************************
خلود:وصلت بدر.....
بــــدر:ايه يا قلبي....افتحي الباب......
راحت خلود وفتحت الباب وسكت بدر يناظر فيها.....ارتبكت خلود وصار نفسها ورى بعض ونبضات قلبها تنبض بقوووووووووووه......
ابتعدت خلود شوي ونزلت راسها:ادخل بـــــدر....
دخل بدر ومعه الهدية......
راحت خلود تبي تجيب العصير بس بـــدر ما خلاها.....
بـــــدر:حلاة الهدية اللحين ما تتأجل.......
خلود وهي تبتسم:اوووكي براحتك....
بـــدر يذوب عند ابتسامتها......تسحر هالبنت.......
حط بــــدر الهدية على الطاولة يالله افتحيه.........
خلود وهي مبتسمه:ما شاء الله يا كبرها......
بــــدر:على قدك.....(يقصد طولها)
خلود:تتطنز عليّ.....
بـــدر:ما عاش من يتطنز عليك......
خلود اقتربت من الهدية وبـــدر ما يبي يبعد عنها انحرجت شوي وهي تعرف ان بدر ما راح يتحرك....
فتحت الهدية وكان دب كبير بس شكله روووووووووووووووووووووعه.....خلود تحب الدبب مرررررررررره هالدب متكلف عليه كثيــــــــــر ومضبط فيه اشياء كثيره....
ملبسه سلسال غريب.....قلب مايل وطلب منها بدر تفتحه....
فتحته واتفاجأت ان داخل القلب صورتها وصورته...................
انجنت عليه مررررررررررررره عجبتها......
اخذ السلسال بـــدر ولبسه خلود...خلود كانت ترتجف من الخوف....
اقتراب بـــدر منها يخووووووووف.....حبها الكبيـــــــــــــر يخوووووووووف...........
الدبدوب لونه ابيض وناااااااااااعم وعليه قلوب حمرا....
فيه بطاقه بيد الدبدوب مكتوب فيها
"الى قمرنا خوخه"
احلى بشاره جتني...مبرووووووووووك الف الف الف مبرووووووووووك
"حبيبك بـــدر"

ابتسمت بفرح خلود وودها تشكره من قلب عالهدية الاكثر من رووووووووووعه
بـــــــدر:ان شاء الله عجبتك الهدية......
خلود:رووووووووعه....مرررررررره حلوة..احلى هدية وصلتني......
اقترب منها بدر وزادت نبضات قلبها...مسك ايدينها وحسسيها بامان شوي....
خلود منزله راسها ومنحرجه مره.....
بـــدر:اتمنى ما تحرميني من احلى كلمة تمنيت تقولينها لي اليوووم.....
خلود وجهها قلب احممممممممممممممر................................
وهالمره ماهي مثل أي مره...هالمره اخر لقاء بينهم.....ما بقي الا اسبوع وبس.....
وهي مالها نيه تكلمه.........ولا تشوفه.......
خلود رفعت عينها وغنت بصوت واطي:تدري اني مووت احبك...وان مالي غير حبك.....
بدر غممممض عيونه...ياربي انا بحلم والا علم............
اقترب منها بدر
وبسرررعه خلود ابتعدت وراحت تتعذر بالعصير.............
************************************

......ما بعد النهاية...........
خلود اتزوجت وطلعت قمـــــــــــــر....بدر حمد ربه الف مليون مره على بنت الخال......
كان زواجها مررررررره روعه وسوو كم اغنيه ولها كم عرضه.......
والزفه كانت روووووووعه........
**************************
جوري جابت بنت وسماها خالد"ريمان"
العائلــــــــــة مبسوووووووووووووووطه مافي احلى من بشارة الولد.......
وكل فتره يكتشفون اكثر واكثر عن شخصياتهم الحلووووة......
*********************

عهود حملت واتطمن قلبها....ما اتحملت كلام الحريـــم.....
وسلطان كان يعتبر نفسه اسعد واحد بالوجووووود....
*******************************


غادة جابت ولد وسمووه"بندر" فيصل عاجبه هالاسم ويحس انه متناسق مع اسمه
"بندر فيصل"
والعمه موضي يا كثر ما صاحت...على زواج بدر وسعادته مع خلود.....
وخبر ولادة غادة.....
******************************


مشاري سمى ولده علي...على اسم ابوه....**

**عادل ختم القرآن هو ومنصور......

**راشد جاه ولد بعد بنت ما بينهم الا سنة......

مريووم اخت مشاري فرحتهم ببنوته قبل مشاري.....**

سلمان خطبوا له وحده من معارفهم....**

وحنان رفضت كل من تقدم لها ورضت بواقعها.....**

محمد ونهى لاهين بـــ"لارا".....**

كثروا اهل منصور عليه بالكلام انه لازم يتزوج.....وعييا يقتنع.....**
بس شيخه اصر عليه انه يتزوج ما يصير انه يرفض بدون أي سبب مقنع......
ورضى منصور لان العروس هي بنت الشيخ......


******النـــــهـــــــــــايـــــــــــــــــــــة ******








خلف الكواليس######



الشكر اولا واخيرا لله......
الحمدلله ان الله وفقني بكتابة قصة طويلة...يمكن مافيها الفائدة الكبيرة...بس القصة متعه وفائدة وان شاء الله ربي وفقني اجمع بينهم......

ثاني شئ.....
بصرااااااااااااااااااحه...اشكر خواتي وبنات اختي...كان هم الدافع الكبير لي...كان يشجعوووووووووني مرررررررررررره....لاني ما كان عندي ولا ذرة ثقه بقصتي....
الشئ اللي يضحك...ان بنات اختي يجون عندنا كل خميس...وانا عندي دفتر لونه موف(ما انساه) شاريته من محل ابو ريالين من مكه(فضحت عمرها)
وكنت اكتب فيه القصه واقرى لهم جزء كل خميس......
واقترحوا علي اني انزلها بالنت....عاد شوفوني انا...
مستــــــــــــــــحــــــــــــــــيـــــــــــــ ـــــــــــل......
ابد ابد ابد ابد ما كنت متخيله اني انزلها بمنتدى...وفي متابعين ينتظرون الجزء.....
من جد من جد ما اتوقعت......
وتابعوا معاي القصه للاخيــــــــر.......
وما انسى عمتي"من خلف الكواليس"كانت تنبهنى على اشياء غافله عنها واعتدل كثير من القصه...
واخواتي وبنات اخواتي ما قصروا بالتنبيه....

.....ثالثا......
البنوتااااااااااااااااااااااااااااااااااااااات....
صراحه متابعات ولا اروووووووووووووووووووووع
حتى بنت اختي تقول ماشاء الله محترميــــــــــــــــن
ردودكم وتفاعلكم...تعليقاتكم وناستكم.....
الود ودي ارد على كل بنت..واكتب تعليقي على كل رد منكم.....
بس انتم عاذريني......


((الاحداث والمشاهد اللي تغيرت))
لولو كانت هي محور القصه وهي الاساس فيها......وصارت جزء ثانوي
سلطان وجوري جبتهم مخطوبين وخلاص تم كل شئ بس ما يبون يربطونهم بملكه الى يوم تنتهي جوري من الثانوي...عشان لو صار شئ لسلطان ما تصير ارمله....
وطبعا حذفت المشاهد اللي بينهم....

كان فيصل مسوي مقلب قوي مع سلطان.....
طلب فيصل من سلطان انه ينام عنده وورطه فيصل خلاه بالملحق الحاله وسلطان يدق على فيصل وفيصل مطنشه ويتطنز عليه....
الزبده...ان فيصل مقفل ابواب الفله بالمفتاح واضطر سلطان انه ينقز من سور بيتهم وفيصل من فوق يصوره بكمرة فيديو....
الملحق كان غير مأهل للنوم.....

والشئ الثاني ان بينهم كلام يضحك....
مثل فيصل كان يقول"رح انت اللي تقلي السجاده وتلعب فيها سبحان الله تقل بذنجان محمص"
>>كلام غير مفهوم
وسلطان يرد عليه"الكمبيوتر مثل الناقه...ان مشيت ركضت"
<<<اخواني جتهم فتره طايحيين فيها وعجبتني وقلت باقتبس منها للقصه.....بس ما سويتها....

لولو لسه صغيرة فحسيت اني انهيها وهي ما زالت رجه...
عهود ما كان تاثرها بسلمان كثيره لانها اقوى من خلود.......


الشئ اللي خلاني اصلا اكتب قصه...كان عندي خيال واااااااااسع....
ودايم افكر بعوائل كثيرة وحالاتهم...وواحد وش فيه؟؟والثاني ومصيبته؟؟؟
واذا شفت مسلسل وما عجبني المشهد..اتخيل مشهد ثاني يكون ازين لنا.......
واحيانا من زود الحماس في التفكير ما اقدر انام....لان ابي اشوف وش صار على العوائل الخيالية...

اسمي المستعار يعني لي الكثيــــــــــــر....
وحده فرنسيه اطلقت علي هالاسم وعجبني مررررررررره واخترته لقب لي

وبس هذا اللي عندي.....
اشكر بنت عمتي بالرياض كان دخولها حلو عليّ وونسني....(دلوعة نفسها)
اشكر بنت عمتي بينبع(دلوعة زمانها)...والله فرحتني....
اشكر بنت عمي اللي متابعه من خلف الكواليس....
اشكر صديقة عمري جوري"متابعة للقصة والردود"
اشكر البنات اللي هنا في المنتدى كان لهم حضور مستمر.....وكانت ردودهم تتدفعني للأمام....
اشكر المتابعين من خلف الكواليس وليتهم سجلوا معنا....
واشكر"اين انا"بنت اختي بس كان تاثيرها مررررررره حلو وتعليقاتها دايم تقولها لي وتتعيجز تكتبها في المنتدى
ان شاء الله تعجبكم القصه...وتكونون استمتعتوا في القصه.......
اتقبل انتقاداتكم ورايكم في القصه في المنتدى....
او على ايميلي
WOZO88@HOTMAIL.COM

لاتبخلون علي بنصاحيكم.....عشان اذا نويت اكتب قصه ثانيه اتلافى الاخطاء واركز على الشئ الصحيح

MAHA







قال هالكلمه خالد....يوم انفجرت مشاعره...
يوم مات صديقه....ولا قدر يسوي شئ....
قالها يوم شاف ابو لؤي يدعي عليه وهو مو قادر يسوي شئ...

قالتها لمياء من ظلم ولد عمها عادل...

قالتها حنان يوم حست انها مي بكر...وانها انسلبت من اغلى شئ بدون اي ذنب

قالتها جوري يوم حست ان حلم حياتها ضاااااااع مع منصور...
وصرخت فيها يوم كانت لخالد....

قالتها عهود يوم لقت طعون من اختها...

قالها فيصل يوم اتضاربت مشاعره مع اخته وظلم اخته جوري بسالفة النت...

قالها بدر يوم احترم بنت عمه ولا لقى منها ولا شئ وحس انه انهان ولا قدر يسوي اي شئ...

قالتها خلود مراااااااااات ومررررررررررررات....
وصرخت فيها يوم عرفت ان سلمان من الاستحاله يكون لها...

ورددتها كثير يوم عرفت ان بدر لها...

قالها سلمان مراااااااااااااات وملايـــــــــــــــــــــــن...
عاجز عن اي خطوة...بس يقولها ويرددها.....

قالها سلطان يوم حس انه بسبب غلطته ضاعت اغلى بنت خاله عنده....

اشتكى اللي بين ضلوعي....
كتم وسكت كل واحد...بس اللي بين ضلوعه(قلبه) اشتكى من كبر الهم اللي على قلبه

اطياف الشوق
04-22-2007, 12:36 AM
هذا نهااااااااايه القصه

ويارب يعجبكم

توتي الصغيره
04-25-2007, 09:06 AM
مشكورة صراحة روووووووووووووووووووووووووووعة

ننتظر جديدك
يلا بننتظرك ياعمري

اطياف الشوق
04-26-2007, 01:07 AM
تسلمين حبيبتي

هــذا من ذوووووووووقك..

ومن عيوني وماطلبتي شي..

ومشكوره ع التواصل ياقلبي..

اميرة المنتدى
02-21-2008, 06:00 PM
قصصصة رررررررروعه واكثر ن من روعه تسلمين عزيزتي

اطياف الشوق
02-22-2008, 08:20 PM
تسلمين حبيبتي

هــذا من ذوووووووووقك..

اهات مظلومه
02-24-2008, 07:46 AM
يسلموووووووووووووووووو على الموضوع الاكثر من رائع ولله يعطيكي الف عافيه على المشاركه

اطياف الشوق
02-24-2008, 01:26 PM
تسلمين ياقلبي

الله لايحرمني منكم

البطيخة
04-14-2008, 12:37 AM
البطيخة
بصراحة القصة مررررررررررررررة
حلوووووووووووووووووووووووة
وتسلم يد اللي كتبتها ...

اطياف الشوق
04-19-2008, 12:32 PM
الاروع طلتك حبيبتي

احدهم
07-30-2008, 11:04 PM
ررررررررررررااااااائئئئعه جدا كنت اتمنى اخلصها ولما خلصتها اتمنيت اني لسه ما خلصت


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0