المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نهاية حبك اعدامي قصه رومنسيييييييه رووووووووووووووووعه



الصفحات : 1 [2] 3

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-14-2007, 07:45 AM
ولا يهمك سدووووووووومه من عيووووووووني:)

الساعه 1 الظهر .. مناف كانت تشوف جوالها كل شوي .. تخاف فارس يتصل وما تنتبه للتلفون .. طول المحاضره وهي قلقه و متوتره .. خلصت المحاضره .. طلعت راحت الفكتريا .. اتصل فارس .. تمت اطالع التلفون بخوف وقلق .. ردت بصوت واطي ..
مناف: مرحبا ..
فارس: خلصتي محاضرتج ؟
مناف بخوف: اي ..
فارس: يلا طلعي انا تحت ..
مناف بصدمه: ها ..
فارس: سمعتيني .. يلا نزلي انا عند الباب ..
مناف: بس فارس ..
يقطعها فارس: انا قلت نزلي انا انتظر تحت ..
مناف"يخوف وهو معصب": زين ..
فارس: يلا مع السلامه ..
سكر منها وهو معصب .. مناف طلعت من الكفتيريا متجهه للبوابه .. كانت متردده وخايفه .. تمت واقفه عند الباب شوي .. اتصل فيها فارس ..
فارس: وينج ؟
مناف: فارس يعني لازم اطلع ..
فارس عصب: اقسم بالله يا مناف .. لو ما طلعتي بنزل لج ..
مناف: لا لا .. خلاص الحين طالعه ..
سكر منها من غير ما يسلم .. مناف كانت ميته من الخوف .. فتحت الباب وشافت فارس قاعد بالسياره وحاط يد على السكان واليد الثانيه حاطها على حلجه .. كان لابس نظاره سوده وشكله يجنن .. اول ما شاف مناف فتح لها الباب .. مسكت الباب وركبت جنبه .. سكرت الباب وكانت ماسكه مقبض الباب فماتسكر الباب عدل .. قرب منها ومد يده لمقبض الباب .. مناف خافت .. التفتت عليه بخوف ..
فارس طالعها: بسكر الباب عدل .. ادري فيج ناعمه
مناف نزلت راسها وكانت تحس بيد فارس على يدها .. صدت صوب الدريشه .. سكر فارس الباب عدل .. حرك وكان يسوق بسرعه .. مناف كانت مستغربه هدوء فارس .. و سرعته الجنونيه .. وصلوا عند كوفي شوب .. صف السياره في موقف .. التفت على مناف ..
فارس: دقيقه وراجع ..
نزل من السياره متجهه للكوفي شوب .. مناف كانت مستغربه من اللي يصير حولها .. رجع فارس للسياره .. بند السياره وسكر بابه .. راح صوب باب مناف .. فتح بابها ..
فارس: يلا نزلي ..
مناف: وين احنا ؟
فارس: نزلي .. وخلي شنطتج بالسياره ..
مناف: بس احنا وين يا فارس .؟
فارس: مناف .. سمعي الكلام لو سمحتي .. خلي الشنطه بالسياره .. ونزلي معاي بهدوء ..
مناف باستسلام: ان شاءالله ..
نزلت من السياره .. فارس سكر الباب وراها .. مسك يدها ومشوا جنب بعض داخلين للكوفي شوب .. استقبلهم موظف المطعم ..
فارس: السلام عليكم ..
الموظف: وعليكم السلام ..
فارس: جهزتوا الطاوله ؟
الموظف: جاهزه حضرتك .. تفضل من هنا ..
مشى فارس وهو ماسك يد مناف .. راحوا صوب طاوله حولها حاجز .. فتح الموظف الحاجز ..
الموظف: تفضل حضرتك ..
فارس: دخلي .. مشكور ويعطيك العافيه ..
الموظف: كولوا تمام يا فندم ؟
فارس: تمام ..
الموظف: ممكن اخذ الطلب ؟
فارس التفت على مناف اللي قعدت عالكرسي وايدينها في حضنها ترجف ..
فارس: شو تشربين ؟
مناف هزت راسها انها ما تبي شي .. فارس التفت على الموظف ..
فارس: جيب 2 شاي بالنعناع ..
الموظف: حاضر يافندم .. حاجه ثانيه ؟
فارس: لا مشكور .. سكر الحاجز .. وقبل ما تجي تكلم ..
الموظف: حاضر ..
سكر الموظف الحاجز .. فارس خذ الكرسي وقعد قريب من مناف .. حط ريل على ريل .. حط يده ورا كرسي مناف .. ويده الثانيه في حضنه .. تم يطالع مناف اللي كانت ترجف من الخوف ومنصدمه من اللي يصير حولها ..
فارس: نزلي الغشوه عن ويهج ..
مناف كانت ساكته ومنزله راسها .. فارس مسك يدها ..
فارس: مناف حبيبتي .. نزلي الغشوه ..
مناف نزلت الغشوه .. كانت الدموع مليانه بعيونها .. فارس مسك ويها ولفه صوبه ..
فارس: ليش سويتي فيني جي ؟ شو اللي سويته انا ؟
مناف: ولا شي ..
فارس تنفس بعمق: آآه فديت هالصوت والله .. حياتي قولي ليش زعلانه ؟
مناف: مو زعلانه ..
فارس: عيل ليش ما رديتي علي ؟ خفت ان صار فيكم شي .. اتصلت بفيصل اخوج عشان اتأكد .. وكان عادي معاي .. مناف حبيبتي انا غلطت عليج بشي ؟ جرحتج، هنتج، سبيتج .. قولي لي يا قلبي ..
مناف صاحت: انت ما سويت ولا قلت شي غلط في حقي ..
فارس ضغط على يدها: عيل ليش حرمتيني منج امس ليش ؟
مناف: آه يا فارس ..
فارس بخوف: سمالله عليج من الآه .. انتي تعبانه فيج شي يا قلبه ؟
مناف: يا ليتني تعبانه يا فارس ..
فارس: لا تفاولين على عمرج يا عمري ..
مناف: فديت قلبك يا فارس ..
فارس قرب من مناف: فديت هالكلام الحلو اللي احب اسمعه منج يا بعد عمري انتي .. والله لو شفتي حالتي امس تقولي هاذي استخف ..
مناف: حبيبي انت .. سمالله عليك ..
فارس: استغربت انج ما رديتي قلت يمكن نمتي .. قعدني اخوي للصلاه ولما شيكت الجوال قلت يمكن اني ما سمعته .. بس مافي لا مسج ولا مكالمه منج .. هني خلاص طار عقلي .. بس تحملي تسوين جي فيني مره ثانيه
مناف منزله راسها: حياتي يا فارس .. ولا يهمك ما راح اعيدها ..
فارس: زين قولي يا قلــ ...
الموظف: الطلب وصل يا فندم ..
فارس: غطي ويهج يا قلبي ..
تغطت مناف .. وفارس اعتدل في قعدته .. دخل الموظف وحط الطلب على الطاوله وصرفه فارس على طول ..
فارس: صبي لي شاي يا قلبي ..
مناف: ان شاءالله ..
مدت يدها .. وصبت لفارس الشاي من الغوري في الكوب ..
مناف: شكثر تبي سكر ؟
فارس: على مزاجج حطي لي ..
مناف انحرجت: فارس ..
فارس مبتسم: يا قلب فارس انتي ..
مناف مبتسمه: شكثر احط لك سكر ؟
فارس: شي بسيط ..
مناف: ان شاءالله ..
ذوبت السكر فالشاي .. قربته جدام فارس ..
مناف: تفضل ..
فارس مبتسم: من يد مانعدمها يالغاليه ..
مناف منزله راسها: بالعافيه حبيبي ..
فارس: الله يعافيج .. زين وانتي ليش ما تشربين ؟
مناف: لا مابي ..
فارس: اطلب لج غدا حياتي ؟
مناف: لا مابي اتغدا ..
فارس بخبث: ليش .. خايفه على الرشاقه ؟
مناف منحرجه: لا ..
فارس وهو يشرب شاي: زين خل اطلب لج شي خفيف يا قلبي ..
مناف: لا فديتك مابي شي ..
فارس يطالعها ومبتسم: على راحتج الغاليه ..
رن جوال فارس وجاسم كان متصل له ..
فارس: هلا الجسمي ..
جاسم: انت وين ؟
فارس: برا .. تبون شي ؟
جاسم: بتجي عالغدا ؟
فارس: لا مابي تغدو انتوا ..
جاسم: زين .. يلا مع السلامه ..
فارس: سلاااا م ..
التفت على مناف وهو مبتسم ..
فارس: هاي رفيج فيصل اخوج ..
مناف باستغراب: من ؟
فارس مبتسم: جاسم اخوي ..
مناف: هههههه .. وانا اقول من رفيج فيصل اخوي بعد ..
فارس: فديت هالضحكه يا مناف .. والله ردت فيني الروح ..
مناف نزلت راسها " ان شاءالله ينسى السالفه وما يسألني عنها .. فديته والله قلبه كبير .. ولي فرح قلبه نسى الهم والحزن .. فديت روحك يا فارس " ..
فارس: شو فيها الحلوه ؟
مناف رفعت راسها: ما فيني شي .. ازيدك شاي حبيبي ؟
فارس مبتسم: اي الغاليه ..
صبت له شاي وهي مبتسمه ..
فارس: زين عشاني حطي لج شوي ..
مناف التفت على فارس وهي مبتسمه ..
مناف: بشرب ولا يهمك .. بس انت اشرب اول ..
شرب فارس من كوبه .. وبعدين مناف خذت الكوب وشربت من نفس المكان اللي فارس شرب منه .. نزلت الكوب وهي اطالعه .. فارس رفع حاجب وهو مبتسم ..
فارس: فديت قلبج والله ..
مناف: خلاص شربت شاي ..
فارس: انا باخذ الكوب معاي ..
مناف: هههههه ..
فارس: فديت هالضحكه والله ..
مناف: زين حبيبي متى بنحرك ؟
فارس طالع ساعته: بدري حياتي .. ما شبعت منج ..
مناف: الساعه كم الحين ؟
فارس: الساعه 2 ..
مناف: ممممممم ..
فارس: عندج محاضرات؟
مناف: لأ ..
فارس: زين قعدي معاي وبوديج الجامعه بعدين ..
مناف: ابي اروح اكلم الدكتور عشان البحث ..
فارس: زين متى بتروحين تكلمين الدكتور ؟
مناف: هو بيخلص محاضرته الساعه 3 ونص .. يعني على الساعه 4 بروح له ..
فارس مسك يدها: حياتي تو الناس .. زين شو رايج نطلع نتمشى شوي .. ونمر ناخذ الملزمه اللي قلتي عنها .. وانزلج الجامعه ؟
مناف: مممممم .. زين ..
فارس: فديت قلبج والله ..
قعدوا شوي فالكوفي شوب .. بعدين طلعوا يتمشون فالسياره .. مروا خذوا عصير وتمشوا صوب البحر .. خلصوا وراحوا المكتبه خذ الملزمه لمناف .. راحوا الجامعه .. وصلوا عند البوابات .. ومناف كانت مستعده تنزل ..
فارس: عطيني يدج حياتي ..
مناف: فارس احنا فالجامعه ..
فارس مبتسم: زين انا ما راح اكلها .. عطيني يدج ..
مناف مدت يدها .. فارس مسك يدها ضغط عليها ..
فارس: بتوحشيني .. اتصلي لي اول ما تخلصين من الدكتور ..
مناف مبتسمه: ان شاءالله يا قلبي ..
فارس: الله يحفظج ..
طبعا مناف نزلت والباب ما تسكر عدل .. اضطر فارس يمد يده ويسكره عدل .. دخلت مناف الجامعه وكانت فرحانه .. بس في نفس الوقت فارس كسر خاطرها .. لان قربها نساه السالفه كلها .. اما فارس بعد ما تأكد ان مناف دخلت الجامعه .. حرك وهو حاس نفسه اسعد انسان فالكون .. رجع الكرسي على ورا وكان يسوق بهدوء وصل البيت .. دخل البيت وهو يدندن ..
فارس " من يوم شفتك وانا في داخلي ونه .. ولعت قلبي ترا شبيت وجداني " ..
بوفارس: الله عليك ..
فارس التفت على ابوه مبتسم ..
فارس: هلا والله يبه .. وباس راسه ..
بوفارس: وينك اليوم يالشيخ ؟
فارس" سؤال موهقجي .. كلش مو شي" ..
بوفارس: ما ترد يالعاشق ..
فارس: ههههه .. كنت مع محمد ولد عمي ..
بوفارس"صدقتك": اي ي ي ي .. زين
فارس" ما مشت على الوالد .. شاسوي عاد كيفه " ..
فارس: تامرني على شي الغالي ؟
بوفارس: لا يبه .. روح الله يستر عليك ..
فارس مبتسم: حاضرين الغالي ..
بوفارس: كل يوم تعال ..
مشوا عن بعض .. بوفارس دخل المطبخ عند مريم وام فارس اللي كانوا يسون كيك .. اما فارس راح الغرفه وهو طاير من الفرحه ..
مناف بعد ما نزلها فارس .. كانت تفكر فيه وايد .. عدلت شيلتها وشمت ريحة يدها .. كانت تشم ريحة فارس .. تمت تشم يدها وهي مبتسمه ..
مناف " فديت ريحتك يا فارس .. والله فديت هالريحه .. وانا اقول ليش طلب يمسك يدي .. الله لا يحرمني منك يا فارس" ..
الساعه 6 فارس قاعد فالصاله يتابع فلم .. محمد اتصل لفارس ..
محمد: حياتي والله ..
فارس: عمري وقلبي انته ..
محمد: لا النفسيه مرتاحه ..
فارس: آآآه .. اي والله مرتاحه ..
محمد: الله يديمه ..
فارس: شخبارك ؟
محمد: تمام التمام ..
فارس: انت وين ؟
محمد: جايكم ..
فارس: هلاهلاهلا .. زين الساعه 8 عندي شغله تجي معاي ؟
محمد: وين ؟
فارس: الساعه 8 بتعرف ..
محمد: همممممم .. حاضرين لك الغالي ..
فارس: انتظرك يا قلبي على نار ..
محمد: حاسب تحرقك النار ..
محمد و فارس: ههههههههه ..
محمد: سلام حبيبي ..
فارس: سلام ..
دخلت ايمان على فارس ..
ايمان: مساء الورد ..
فارس مبتسم: مساء الكشه .. اقصد مساء الفل ..
فاطمه داخله وراها وهي ميته من الضحك ..
فاطمه: ههههههه ..
ايمان: عادي ما يأثر في نفسيتي ..
الكل: ههههههه ..
فارس: الحين محمد بيجي لبسوا شيلكم ..
ايمان: حيالله ولد العم .. ايه عليه دوم يفازع لي ..
فاطمه: هههههه .. مصدقه نفسها الاخت ..
فارس: ههههه .. على قولتج اختي .
وصل محمد وطق الباب قبل ما يدخل ..
محمد: احم .. السلام عليكم ..
فارس: عليكم السلام .. حياك بن عمي ..
دخل محمد وطاحت عينه على فاطمه اللي كانت صاده صوب التلفزيون .. فارس قام سلم على محمد ..
فارس: هلا والله .. حياك ..
محمد: الله يحيك الغالي ..
ايمان: شحالك ولد عمي ؟
محمد مبتسم: طيب الله يسلمج .. انتي شو مسويه ؟
ايمان: طيبه ..
فاطمه كانت صاده صوب التلفزيون ومتجاهله وجود محمد .. فارس لاحظ هالشي واستغرب ..
محمد: عيل وين مرت اخوي ؟
ايمان: فوق .. اناديها ؟
محمد: اي .. ونادي مرت عمي ابي اسلم عليها ..
ايمان وهي طالعه: ان شاءالله ..
فارس كان يراقب فاطمه باستغراب ..
فارس " ليش ما سلمت على محمد .. ولا التفت عليه حتى ؟ غريبه " ..
دخلت ام فارس و وراها مريم .. سلموا على محمد وتموا يسولفون معاه وياخذون اخباره ..
ام فارس: شحال الصغار يا محمد ؟
محمد: الحمدلله بخير ..
مريم: ليش ما جبتهم معاك ؟
محمد: سنداره هالثنين .. وين اطلعهم معاي بروحي ..
مريم: هههههه
ايمان: زين عادي احنا بنمسكهم عنك ..
محمد: فالسياره بيطفروني .. ما يخلون شي .. بس ولا يهمكم بكره بجيبهم لكم مع الريم اختي ..
ام فارس: و حليلها الريم كبرت وصارت مره .. ماشاءالله عليها ..
فارس " هااااا .. الوالده تلعب بذيلها " ..
محمد: متعودين عليها اليهال ..
ام فارس: الله يكتب لها ولد الحلال ان شاءالله .. وكانت تشوف فارس ..
محمد مبتسم: ان شاءالله بتشوفون عيال مريم .. بيملون عليكم البيت ..
مريم انحرجت .. ابتسمت ونزلت راسها ..
ام فارس: الله يوفقها مع ولد عمها .. وان شاءالله نشوف عيالهم ..
ايمان: انا بربيهم ..
فارس: لا تحملي اختي تأمنين عيالج عند ايمان ..
الكل: هههههه ..
ايمان: وليش .. شو بسوي فيهم يعني ؟
فارس: لا يبه .. بكره يطلعون عيال اختي كل واحد لسانه طويل .. لا لا لا مو شي ..
.................

وزيره
04-14-2007, 10:53 AM
هلاااااااا والله وغلاااااا

الله يعافيك يالغاليه..

الله يسلمك اش دعوه مابينا حنا اخوات:)

الشكر الأول والأخير لك ع القصه الروووووعه اللي نقلتيها لنا..

>>لاحرمني الله منكم<<

لا والله اذا كذا اجل نص ونص بالنص يعني هههه

وانتي بعد تعبتي ونقلتي معاي القصه

السميراء
04-15-2007, 04:33 AM
روعه القصه كل مالها تحلو
يعطيك العافيه
نننتظررررررررك يالغلا

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-15-2007, 05:40 AM
هلااااااااااا والله بوزيره نووووووورتي يالغلا

وانا وانتي واحد مابينا:)

= = = = =

السميراااااااااء تسلمين يالغاليه

ولا يهمك من عيوني الحين بنزل كم جزء..

>>لاحرمني الله منكم<<

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-15-2007, 05:44 AM
ايمان: وووووي ..
محمد: شو فيها ايمان .. حدكم عن ايمان ..
ايمان: عاش ولد عمي عاش ..
فارس: لوع الله جبدك يا حمود ..
محمد: ههههههه ..
فارس طالع ساعته ..
فارس: زين قوم خل نروح نصلي ونروح ذاك المشوار ..
محمد: مشينا ..
فارس: نستأذن احنا ..
ام فارس: قعدوا يبه .. تو الناس عالاذان ؟
فارس: ورانا مشوار يمه ..
ام فارس: اللي تشوفونه يبه .. خل نشوفك يا بونايف ..
محمد: ان شاءالله مرت عمي ..
طلعوا محمد وفارس .. تموا فالحوش شوي .. وبعدين ركبوا سيارة فارس ( الرنج الاسود ) .. وهم فالدرب اذن نزلوا اقرب مسيد صلوا وراحوا مشوارهم ..
فارس: حمودي .. الحين بنروح استوديو امس انا وعبود فيصل متصورين هناك .. تكفى شوف حركات المصوره
محمد: ليش ؟
فارس: تخيل انها تغازلني .. كاتبه لي رقمها في ورقه .. وتقولي لو بدك شي اتصل ..
محمد: شووووو .. والله انها قوية عين ..
فارس: الحين شوف حركاتها ..
نزلوا من السياره ودخلوا الاستيديو .. اول ما شافتهم المصوره ابتسمت لهم .. دخلوا و سلموا ..
فارس: مرحبا الشيخه ..
المصوره: اهلين وسلهين ..
فارس: احم .. الصور جاهزه ؟
المصوره: مو كلها ..
فارس رفع حاجب: كيف بعد مو كلها .. انتي قلتي امر اخذهم الساعه 8 ..
المصوره: انا اسفه حضرتك .. بس حبر الطابعه خلص .. وللحين ماجابوا لنا الحبر البديل ..
فارس: والله مو مشكلتي ..
المصوره: انا اسفه لو كنت تركت رقمك عشان اخبرك ..
محمد يهمس لفارس: جي السالفه .. رقمك ..
فارس ابتسم: زين ومتى بتجيبين الحبر ؟
المصوره: خلال يومين بيوصل ..
فارس لوى بوزه: زين عطيني الصور اللي جهزت ..
المصوره اونها منحرجه: انا اسفه ..
فارس: مو مشكله .. الحين عطيني الصور اللي خلصتيها .. والباقي بمر اخذه بعد يومين ..
المصوره: انت اترك رقمك عندي وانا بخبرك بس اخلص الصور ..
فارس ابتسم بخبث: ولا يهمج ..
محمد طالعه وهو مبتسم .. عرف ان فارس بيسوي فيها حركه .. دخلت المصوره تجيب الصور ..
محمد: شو وراك ؟
فارس: اصبر .. الحين بتعرف ..
رجعت المصوره ومعاها ظرف ..
المصوره: تفضل ..
خذ فارس الظرف وطلع الصور ..
محمد: كوول الصوره بصراحه ..
فارس: اي والله ..
رفع راسه يطالع المصوره ..
فارس: زين بعطيج رقم المدام دقي عليها لما تجهز الصور ..
المصوره بطلت حلجها اطالع فارس ..
المصوره: اوكي خلاص .. ما يهمك بس يوصل الحبر اخلص الصور واتصل بالمدام ..
فارس ابتسم وهو طالع: بعطي المدام خبر انج بتتصلين .. مشكوره الشيخه ..
المصوره: اي تكريم ..
طلعوا وهم ميتين من الضحك على المصوره ..
محمد: هههههه .. كنت حاس انك بتستعبط عليها ..
فارس: ههههههه .. بس شو رايك بالحركه ؟
محمد: كووول والله ..
ركبوا السياره ومحمد طلع الصور وتم يتفرج عليها ..
محمد: ماشاءالله صوركم روعه يا فروس ..
فارس: الله يسلم افكاري والله ..
محمد: هههههه .. اي افكار يا سنفور مفكر انت ..
فارس: ههااااااااااي .. حلوه منك على قد سنك ..
محمد: فديت خفة دمي والله .. زين قولي اي افكار يالشيخ؟
فارس: شفت هالريش اللي يتطاير في اخر صورتين ؟
محمد: اي .. شوفيه ؟
فارس: هاي فكرتي .. والمصوره عجبتها الفكره وايد ..
محمد: حلاتين على الافكار .. صج انك سنفور مفكر ..
فارس: سنفور مفكر يشوتك ..
محمد: ههااااااي ..
فارس: عجبتك ؟
محمد: وايد ..
فارس: مبروك ..
محمد: هلا ومرحبا ..
فارس: لوع الله جبدك ..
محمد: عادي .. زين وين بنروح الحين ؟
فارس: وين تبي نروح ؟
محمد: خاطري اروح العزبه ؟
فارس التفت عليه: من صجك ؟
محمد: اي من صجي .. شو رايك نبات هناك الليله ؟
فارس: ماعندك شغل يالشيخ ؟
محمد: باخذ اجازه عادي ..
فارس: ممممممم .. زين ليش لا حاضرين لك الغالي ..
محمد: باتصل البيت بخليهم يجهزون لي ملابسي .. وبنمر بيتكم بعدين ..
فارس: ولا يهمك ..
اتصل محمد حق زوجته وطلب منها تجهز له ملابس حق يومين .. مروا بيت بومحمد .. خذ ملابسه و سلم على زوجته و عياله وطلع .. راحوا بيت بوفارس ونزل فارس يجهز شنطته .. محمد نزل يتمشى فالحوش .. اما فارس راح فوق يجهز شنطته .. فاطمه كانت تتمشى فالحديقه وتتكلم فالتلفون .. محمد سمع حسها وراح صوبها تم يراقبها لين خلصت مكالمتها ..
محمد: شحالج فطيم ؟
فاطمه التفت عليه بخوف: بسم الله ..
محمد: سمالله عليج .. اسف خوفتج ..
فاطمه: لا عادي ..
مشت بتروح داخل ..
محمد: فاطمه .. لنتي للحين زعلانه علي ؟
فاطمه: وليش بزعل عليك ؟
محمد: يوم سالفة الهوشه فالعزبه .. انا تنرفزت عليج شوي .. اتمنى تسامحيني .. انا اسف
فاطمه"آآه يا محمد .. والله كبيره انك تجي وتعتذر لي .. شو فيها الدنيا عشان ازعل منك ولا اشيل بقلبي عليك "
فاطمه ابتسمت له: ولا يهمك ولد عمي .. انا مو زعلانه ولا شي .. يمكن انا اندفعت من خوفي على اخوي ..
محمد: ومن حقج تخافين على اخوج .. بس لان الريال كان موجود فماحبيت تطلعين جدامه ..
فاطمه" فديته هالريال والله": لا حصل خير ان شاءالله ..
محمد: الحين مافي قلبج شي علي ؟
فاطمه: ولا عمري بشيل بخاطري شي عليك يا محمد .. انتوا هلي ومازعل منكم ..
محمد: بارك الله فيج .. الله يكملج بعقلج ان شاءالله ..
فاطمه ابتسمت له ..
فاطمه: عن اذنك يا محمد ..
محمد: تفضلي الشيخه ..
محمد كان مرتاح انه قدر يتخلص من شبح فاطمه اللي رسمته ساره في باله .. حس انه وهو يكلمها كان طبيعي يكلمها مثل ماعرفها طول عمره .. اخته اللي اصغر منه .. وبنت عمه اللي يخاف عليها ويداريها .. تم يتمشى حول السياره لين طلع له فارس ..
محمد: ساعه ..
فارس: هههههه ..
محمد: انا بسوق ..
فارس: لا انا بسوق عادي ..
محمد: خاطري اسوق اليوم ..
فارس: ولا يهمك .. حاضرين ..
محمد: كووووول ..
ركبوا السياره وكانوا يسولفون طول الطريق ..
في هالاثناء كان سلمان مع عيال اخته .. يناقشون موضوع هنادي ..
سلمان: ها بناتي استقبلتوا الحريم ؟
الجوهره: افا عليك يا خالي .. احنا بنات لولوه ..
يوسف: فديت بنات لولوه والله .. ما قصرتوا فالناس ادري فيكم ..
سلمان: بارك الله فيكم .. زين اتفقتوا على كل شي ؟
الجوهره: تقريبا يا خالي ..
سلمان: شلون ؟
الجوهره: اتفقنا على المهر والعرس والقاعه وكل شي تقريبا .. في بعض التفاصيل هاي بينها وبينه .. احنا ما نتدخل فيها ..
يوسف: ماشاءالله عليج يا جوجو .. سنعه الله يحفظج ..
ابتسمت الجوهره ومسحت على راس اخوها ..
سلمان: حلو .. عيل ما يقى الا نروح المحكمه ..
يوسف: عاشت هنادي .. كللللللللويش ..
هنادي كانت هاديه طول الوقت ..
سلمان: تستاهلون يا عيال اختي والله ..
الجوهره: الدور والباقي عليكم يا شباب ..
سلمان مبتسم: يلا يوسف شد حيلك ..
يوسف: صبروا علي بس شوي ..
الجوهره: همممممم .. وليش ؟
يوسف: بس ارتب بعض الامور ..
سلمان: الله يوفق لك .. بس استعيل يا يوسف ..
يوسف: ان شاءالله .
سلمان قرب من هنادي وباس راسها ..
سلمان: فديت معرسنا بوالشباب ..
الكل: ههههههه
يوسف: مبروك يا رجل ..
هنادي: عاااااد
الجوهره: لا تحرجونها ..
سلمان حضن هنادي: فديت بوالشباب والله ..
يوسف: خالي وانت متى دورك ؟
سلمان ابتسم بحزن: تو الناس علي ..
الجوهره قرت الحزن بعيون خالها .. خنقتها العبره ..
الجوهره: ان شاءالله يا خالي نشوف لك بنت الحلال اللي تستر عليك وتحفظ سرك ..
يوسف: بنت الحلال اللي بتحفظك فغيابك وحضورك ..
هنادي: الله يعطيك على قد نيتك يا خالي ..
سلمان يغير الموضوع: شدعوه تبون تفتكون مني .. ههههههه
الكل: ههههههههه
تموا يسولفون بفرح و وناسه ..
مر اسبوع على الاحداث اللي عشناها من شوي .. كلن انشغل بروتينه خلال هالاسبوع .. واليوم هو يوم لطيفه واحمد بن راشد .. فاطمه طبعا من الظهر وهي تعابل صديقة عمرها .. تمكيجت معاها .. و سوت شعرها معاها ..
لطيفه: ها فطيم شلون مكياجي ؟
فاطمه: فديتج يا نجمة الحفل .. تجننين والله ..
لطيفه: فطوم الله يخليج لا تخليني بروحي .. نزلي معاي ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله فديتج ..
مسكت فاطمه يد لطيفه وكانت تحاول تقلل من توترها .. كانت لطيفه مرتاحه و متطمنه بقرب فاطمه .. و وقفتها معاها ..
لطيفه: فديتج يا فطوم .. يعلني اخدمج في عرسج .. قولي آمين ..
فاطمه ابتسمت: فديتج يا لطوف .. احنا خوات .. واذا انا ما وقفت معاج من بيوقف ..
لطيفه: فديت عمرج والله ..
تموا الثنتين فالغرفه يجهزون انفسهم .. دخلت عليهم ام لطيفه ..
ام لطيفه: ها يا بناتي جهزتوا ؟
فاطمه: اي جاهزين ..
ام لطيفه: فطومه حبيبتي .. غطي صديقتج ونزلوا وراي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
لطيفه: ابيه فطوم خايفه ..
فاطمه مبتسمه: فديت الخايفه والله .. لا تحاتين انا جنبج يالغاليه ..
لطيفه: يعلني افداج يا فطيم ..
فاطمه: هالكلام بعدين .. يلا تعالي خل ارتب الطرحه واغطي جسمج بالعبايه ..
لطيفه: زين ..
فاطمه رتبت طرحة لطيفه .. وغطت جسمها بعبايه .. وشعرها بعبايه ثانيه .. طلعوا ورا ام لطيفه .. وصلوا لين باب القاعه .. لطيفه وقفت وفاطمه راحت اطل على القاعه تشيك على كل شي ..
فاطمه: يلا لطوف خل اشيل العبايه .. دخلي بهدوء ولا تتوترين .. اقري المعوذات على نفسج فديت قلبج ..
لطيفه: ان شاءالله ..
فاطمه: بس خل اكلم امج عشان تقولهم عن الموسيقى ..
لطيفه: الله يخليج لاتروحين عني ..
فاطمه: بس دقيقه ..
لطيفه اتصلي بامي .. بس لاتروحين عني ..
فاطمه: ان شاءالله حبيبتي ..
بعد ما اتصلت فاطمه .. اشتغلت مويسقى هاديه .. دخلت عليها لطيفه القاعه .. وكل الانظار متوجهه لها .. كانت لطيفه تمشي وفاطمه تمشي صوبها بس بعيده عنها كم خطوه .. لطيفه كانت متوتره وتتنفس بسرعه .. فاطمه كانت تبتسم لها عشان تخفف من توترها .. وصلت لطيفه للكوشه .. وفاطمه ركبت الستيج عشان تساعدها تقعد لطيفه كانت وايد مستانسه من فاطمه .. بعد ما قعدت لطيفه الكل راح يسلم عليها ويبارك لها .. فاطمه كانت واقفه وهي مبتسمه .. وكل الانظار متوجهه لها .. كانت جريئه وعفويه .. الابتسامه ما فارقت محياها .. ام فارس خافت على بنتها من عيون النسوان ..
ام فارس: مريم يمه روحي نادي اختج ..
مريم: ان شاءالله يمه ..
راحت مريم صوب فاطمه ..
مريم: تعالي امي تبيج ..
فاطمه: ان شاءالله ..
راحوا الخوات صوب امهم ..
فاطمه: نعم ماما ..
ام فارس: يمه غطي كتوفج .. وقومي عن المسرح .. الناس كلتج بعيونها ..
فاطمه: ماما .. الحمدلله قريت على نفسي ..
ام فارس: والله اخاف عليج من عيونهم ..
فاطمه وهي رايحه: ان شاءالله ما علي شر يا ماما ..
ام فارس: الله يحفظج من عيونهم يا فطيم ..
رجعت فاطمه صوب لطيفه ..
لطيفه: شو فيها امج ؟
فاطمه: خايفه علي من العين .. اقولها قريت على نفسي ..
لطيفه: يحق لها تخاف عليج يا فطيم .. اذا انا اتعوذ من ابليس لي شفتج ..
فاطمه: هههههه .. فديتج والله ..
لطيفه: ما جات مناف ؟
فاطمه: ماعتقد .. هي قالت لج انها ما تقدر تجي .. ماعندها حد يجيبها ..
لطيفه: وحليلها ..
فاطمه: زين لطوف المعرس بيدخل الحين .. انا بروح البس عباتي .. وبرجع لج ..
لطيفه: زين ..
توترت لطيفه لما عرفت ان المعرس بيدخل .. فاطمه راحت لبست عبايتها ورجعت عند لطيفه عشان تغطيها ..
حانت اللحظه .. دخل المعرس و دخلوا معاه عمه وربعه .. ومن ضمن الشباب اللي دخلوا .. فارس ومحمد .. مشى احمد لين الكوشه .. الشباب تصوروا معاه وطلعوا على طول .. ام لطيفه راحت وشلت العبايه من على لطيفه .. احمد اول ما شافها ابتسم لها .. قرب ورفع الطرحه عن ويها .. باسها على راسها وبارك لها ..
قعدوا المعاريس مع بعض وتصوروا على الكوشه .. بعدين راحوا فوق .. كملوا المعازيم العرس .. فاطمه واهلها رجعوا البيت وكانوا فرحانين ويتكلمون عن العرس ..
علي وفاضل ويوسف وعبدالعزيز كانوا في المطعم اللي دوم يروحون له .. طبعا جى المدير وسلم عليهم ..
المدير: اهلا وسهلا .. اخباركم ايه ؟
علي: هلا والله ..
يوسف: اخبارنا اخبار الخير ..
عبدالعزيز: اعلومك يا معلم ؟
المدير: ههههه .. الحمدلله .. تفضلوا يا جماعه .. زمان ماجيتوا المطعم ؟
علي: مشاغل يا ريال ..
المدير: يعطيكم العافيه .. طيب تطلبوا ايه ؟ اصل احنا نزلنا مينيو جديد ..
فاضل: اشوفه .. وشكله خطير بعد ..
المدير مبتسم: 5 دقايق وراجع لكم .. شوفوا اللي عاوزينه واحنا تحت امركم ..
يوسف: لا هنت الشيخ ..
المدير ينكت: انته الشيخ .. انا المدير ..
الكل: ههههههههه ..
عبدالعزيز: حلوه منك يا مدير ..
المدير: طيب عن اذنكم ..
علي: خذ راحتك ..
فاضل: بصراحه المينيو الجديد شكله شغل عدل ..
عبدالعزيز: وانت ماتفكر الا في بطنك ..
فاضل: فديت بطني والله ..
الكل: ههههههه ..
عبدالعزيز: بوخليفه شوف الغزال اللي يطالعك من بعيد .
يوسف عقد حواجبه وتم يتلفت ..
يوسف: من ؟
فاضل: اللي لحقتك لين الشغل ..
يوسف: اف اف اف ..
علي: شوفها شلون اطالع .. بس اللي معاها جميله ..
يوسف: من صجكم انتوا .. زين يلا شبتطلبون ؟
عبدالعزيز: انا باخذ ستيك ..
فاضل: انا بجرب هالربيان المشوي شكله خطير ..
علي: وانا باخذ .. ممممممم .. باستا ..
عبدالعزيز: بوخليفه .. شو بتاخذ ؟
يوسف: هممممم .. والله المينيو الجديد حلو .. محتار وش اخذ ؟
فاضل: جرب الستيك بصوص الفطر .. احسه حلو ..
يوسف: اي والله شكله حلو ..
علي: عاد متى بيجي المدير ..
فاضل: انا بروح اغسل يدي .. وبناديه لكم ..
عبدالعزيز: زين ..
قام فاضل وراح صوب الحمام .. البنت قامت وراه بس محد انتبه لها .. توه بيدخل الحمام ونادته ..
البنت: لو سمحت .. لو سمحت ..
فاضل التفت وهو شاك لو كانت تناديه او غيره ..
البنت: اي انت .. تعال شوي ..
فاضل مشى صوبها وهو مستغرب ..
فاضل: نعم الشيخه ..
البنت: ممكن تعطي الورقه حق الشاب اللي لابس غتره بيضه .. اللي مقابلك فالطاوله ..
فاضل بصدمه: ان ان ا شاءالله ..
مدت يدها وهي مبتسمه لفاضل .. فاضل خذ الورقه وهو منصدم .. ماعرف وين يروح .. كان بيدخل الحمام بس رجع صوب الشباب .. كان ويهه متغير .. قعد عالكرسي وهو ساكت .. يطالع يوسف اللي كان يطلب له .. علي استغرب من هدوء فاضل ..
علي: فضول .. شو فيك ؟
فاضل: ها .. لا مافيني شي ..
خلص المدير من طلب يوسف وراح ياخذ طلب عبدالعزيز .. وبعدين فاضل .. فاضل كان متلخبط و مو مستوعب اللي صار ..
عبدالعزيز: فضول شو فيك ؟
فاضل تكى يده على الطاوله ..
فاضل: بقولكم شي ..
الكل طالعه باستغراب ..
فاضل: لما رحت صوب الحمام .. سمعت وحده تقول لو سمحت .. انا استغربت التفت قلت يمكن تناديني .. الا وحده قالت لي اي انت .. انا استغربت .. قربت منها وعطتني هالورقه .. وحذف الورقه على الطاوله .. قالت لي عطها للشخص اللي لابس غتره بيضه .. الكل التفت على يوسف ..
يوسف: ليش اطالعوني جي ؟!! علوه انت بعد لابس غتره بيضه ..
علي بخبث: بس البنت بتاكلك بعيونها ..
يوسف مبتسم: شدخلني ..
عبدالعزيز: زين كمل ..
فاضل: شو اكمل .. والله حسيت بالاحراج .. خذت الورقه وماعرفت وين بروح .. والله انها قويه ..
عبدالعزيز خذ الورقه من على الطاوله وقرى اللي فيها ..
عبدالعزيز: انتظر اتصالك على احر من الجمر .. مهاوي ..
علي: فديت مهاوي انا ..
الكل: ههههههه ..
ضحكوا بصوت عالي هز المطعم .. الكل التفت عليهم باستغراب ..
يوسف: كح كح .. الله يغربلك يا علوه ..
فاضل: مدلعه نفسها البنيه .. حليلها ..
عبدالعزيز: يلا بوخليفه اتصلها وضبطها ..
يوسف: لا مادريت اتصل لها بعد ..
علي: تعجبني يا بوخليفه ..
فاضل: والله اني للحين منصدم من جرأتها ..
علي: الله يهديها ..
تموا الشباب يسولفون لين وصل الطلب .. والبنت كانت تراقب يوسف من بعيد .. وما طلعت من المطعم الا لما الشباب طلعوا .. يوسف كان يفكر في فاطمه .. طلع منديلها من جيبه وتم يشم ريحته وهو مبتسم ..
يوسف " لا مهاوي ولا اشكالها بياخذون تفكيري .. فاطمه شيخة البنات ومحد يسواها " ..
اتجهوا الشباب لبيت بوفارس .. قعدوا فالميلس لين وقت متأخر ..
فاطمه كانت تقرى رد يوسف على رسالتها الاخيره .. كانت فرحانه من خاطرها وهي تقرى الرساله ..
فاطمه " فديت قلبه والله .. بس بيوحشني فديته " .. ردت تقرى رسالته مره ثانيه وهي فرحانه .. وكانت رسالة يوسف كالتالي ..
((حبيبة قلبي ..
فديتج وفديت عيونج الحلوات .. منديلج ما يفارقني لحظه .. على طول في جيبي .. اشم ريحة الغاليه فيه ..
حياتي فطومتي ..
ان شاءالله بسافر مع الشباب مصر .. بتوحشيني موت يا قلبي .. وش تأمريني عليه من هناك؟ انتي تدللي يالغاليه انا حاضر لج يا شيخة البنات ..
حبيبتي انتظر ردج قبل مانسافر .. تحملي بنفسج ..
محبج يوسف .. )) ..
حضنت الرساله ..
فاطمه: فديت قلبه الغالي .. خل ارد على رسالته واحطها اول الصبح ..
قعدت تكتب الرد على رسالة يوسف .. دخلت عليها ايمان .. وفاطمه من سمعت حسها تلخبطت وبسرعه خشت الاوراق تحت المخده ..
..................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-15-2007, 05:46 AM
ايمان: شو تسوين اختي العزيزه ؟
فاطمه ويها كان احمر: ها .. ما سوي شي ..
ايمان: زين شو فيج متخرعه ..
فاطمه: خوفتيني دخلتي علي جي ..
ايمان: سمالله عليج ..
دخل عليهم جاسم ..
فاطمه: هلا والله ..
ركض جاسم صوب فاطمه ونط عليها ..
جاسم: فطومه حبيبتي ..
فاطمه حضنته وباسته بقو على خده ..
ايمان: حشى كلتي خد الصبي ..
فاطمه: هههههه .. مالت عليج ..
ايمان: جاسم اخوي بقولك ..
جاسم: شو ؟
ايمان: اذكر ربك وصل على النبي اخوي .. انا اقول لو تحلق ترا وايد احسن لك ..
فاطمه ماتت من الضحك على اسلوب ايمان ..
جاسم: لا بطول شعري اصلا ..
فاطمه وايمان طالعوا بعض وضحكوا على جاسم بصوت عالي ..
فاطمه وايمان: ههاااااااااااي ..
جاسم عقد حواجبه وعصب عليهم .. طلع من الغرفه وخلى الباب مفتوح .. وفاطمه وايمان ميتين من الضحك على جاسم .. من كثر الضحك طلع صوتهم برا الغرفه ..
فاطمه: ههههه .. واااي الله يغربلك يا جسوم ..
ايمان: لا لا لا ماقدر .. بطني يعورني ..
دخل عليهم بوفارس وهو ماسك يد جاسم ..
بوفارس: بسكم ضحك يا بنات ..
جاسم معصب: يبه شوفهم للحين يضحكون علي ..
بوفارس: انت شو قلت لهم عشان يضحكون عليك ؟
جاسم: بس قلت لهم اني بطول شعري ..
هني ضحكوا فاطمه وايمان بصوت عالي ..
ايمان: وااااااااااااااااااااااااااااي .. بطني بطني .. الحقوني ..
بوفارس كان يبي يضحك بس مسك نفسه ..
بوفارس: بسكم ضحك ..
دخلت عليهم مريم ..
مريم: بسم الله شو فيكم ؟
جاسم خنقته العبره: يضحكون علي ..
فاطمه: هههههههه .. جسوم والله عليك طلعات .. شو بعد اطول شعرك .. انت شوف شكلك الحين ..
ايمان: كأنك رجل الكهف .. وراسك شكبر صاير ..
مريم وبوفارس ضحكوا غصبن عنهم ..
مريم وبوفارس: ههااااااااي ..
جاسم عصب .. ترك يد ابوه وطلع من الغرفه وهو يصيح ..
بوفارس: ههههه .. الله يغربلكم ..
مريم: حرام قطعتوا الولد .. ههههههه
فاطمه: شكله يخوف وراسه صاير كبير وايد ..
ايمان: وتعيبون علي .. تقولون ام كشه .. شفتوا النتفه ..
بوفارس: لا تحطين كشتج وشعر جسوم .. والله شعره يجنن بس خل يطول زياده ..
ايمان وفاطمه: ههههههههه ..
فاطمه: يعني مصر تخليه يطول شعره ..
ايمان: بابا .. حرام عليكم ارحموا البشريه و حلقوا الولد ..
بوفارس: ههههه ..
دخل فارس وهو معصب ويهاوش ..
فارس: وليش تعيبون على الجسمي .. شاف ابوه .. حتى انت يا بوفارس .. افااااا ..
بوفارس: تعال الجسمي فديتك ..
جاسم زعلان: مابي ..
فارس شل جاسم على كتوفه ..
فارس: ما عليك منهم .. محترين من شعرك الحلو .. طوله ولا تفتكر في حد ..
جاسم: انا وسلطان وحمادوه بنطول شعورنا ..
ايمان ضحكت بصوت عالي ..
ايمان: هههااااااااااااااي .. جسوم ذبحتني من الضحك ..
فارس قرب من ايمان وهو حاط جاسم على كتوفه ..
فارس: لا تعيبين على الجسمي يا ام كشه .. سحبها من شعرها .. يلا يلا ..
جاسم: ياااااي .. ام كشه .. ههااااي
ايمان: بابا الحقني ..
بوفارس: اترك اختك يا فارس ..
فارس: من تقصد يبه ؟
بوفارس يضحك: هههههه .. ايماني ..
فارس: انا ماسك ام كشه .. مو ايماني ..
ايمان: آآآآي ..
مريم: ههههه ..
ايمان: مالت عليك فروس .. وركضت عند ابوها ..
فارس: انا تقولين لي فروس .. ولحقها ..
ايمان: بابا انقذني من هالمتوحش ..
فارس يمد يده ورا ابوه يبي يسحب ايمان من شعرها .. وبوفارس كان يدزه .. جاسم كان ينط على سرير فاطمه ويشجع فارس ..
جاسم: عااااش فارس .. يلا يلا يلا ..
بوفارس: اقعد عن اختك يا ولد ..
فارس: تعالي يالكشه تعالي ..
مريم وفاطمه كانوا يضحكون على فارس وايمان وابوهم .. تموا على هالحال .. بوفارس يحمي ايمان .. وفارس يحاول يمسكها وايمان تعيب على فارس .. وجاسم يشجع .. دخلت عليهم ام فارس و وراها عبدالعزيز ..
ام فارس: شو فيكم ؟
ايمان: ماما لحقيني فارس تحول الى وحش ..
بوفارس: هههههه
فارس: انا وحش يالحمسه ..
الكل: ههههه
ام فارس: الله يكملكم بعقولكم ..
فاطمه: ههههه .. ماما ..
ام فارس: امي انتي .. استخف ابوج معاهم ..
فاطمه: فله شكلهم جي ..
ام فارس: جسوم انزل يلا روح نام ..
جاسم: عاش فارس .. يلا يا فارس ..
ام فارس: انا اكلمك يا ولد .. يلا تعال ..
جاسم: صبري شوي ..
عبدالعزيز قعد على سرير فاطمه يتفرج عليهم وهو يضحك .. مريم وفاطمه قعدوا معاه وهم ميتين من الضحك .. بوفارس: اسمع يا فارس .. بنعقد هدنه معاك ..
فارس ابتعد عن ابوه خطوتين ..
فارس: تفضل ..
بوفارس: شوف .. هي قالت لك فروس .. صح
فارس: صح ..
بوفارس: انا الحين بمشي 5 خطوات ولو صدتها خلال 30 ثانيه تولاها .. وبعد الـ 30 ثانيه مالك خص فيها ..
فارس حط يده على شنبه ويفكر ..
فارس: همممممم .. زين اتفقنا ..
بوفارس همس في اذن ايمان ..
فارس: لحظه لحظه .. هالهمس مو من ضمن الهدنه ..
بوفارس: هههههه .. زين مستعد الحين ..
فارس: اي نعم ..
بوفارس: ها ايماني مستعده ؟
ايمان: اي ي ي ..
تحرك بوفارس خطوتين وبسرعه ركضت ايمان وراحت غرفتها .. بوفارس ضحك على فارس .. ام فارس كانت تهز راسها على خبالهم اللي طلعوا فيه على اخر الليل ..
فارس: يبه .. والله انك غشاش ..
بوفارس: وليش ما لحقتها ..
فارس: انت شو همست في اذنها ؟
بوفارس: ولا شي ..
جاسم: يبه غشاش مايصير ..
فاطمه ومريم وعبدالعزيز: هههههههه ..
ام فارس وهي طالعه سحبت جاسم ..
ام فارس: تاخر الوقت متى بتقوم الصبح .؟
جاسم: لا لا لا يمه صبري شوي ..
عبدالعزيز: روح نام يالنونو ..
الكل: هههههههه ..
بوفارس: يلا انا استأذن بروح انام ..
فارس: زين روح يالغشاش ..
فاطمه راحت تحضن ابوها وباست راسه ..
فاطمه: فديت بوفارس والله .. مو غشاش .. الا ذكي ومحد بذكاءه ..
فارس: الا اكبر غشاش ..
الكل: هههههه ..
بوفارس حضن فاطمه ومريم وهو طالع .. شل جاسم وراح مع ام فارس عشان ينامون ..
بوفارس: يلا روحوا ناموا يا عيال ..
جاسم كان متعلق فرقبة ابوه ومبتسم .. ام فارس طلعت مع زوجها و ولدها .. فارس وعبدالعزيز ومريم وفاطمه تموا يسولفون .. وبعدين كلن توجه لغرفته يرتاح .. طبعا فاطمه كملت رسالتها ليوسف .. مريم كانت تكلم خالد .. عبدالعزيز نام بعد ماخذ له شور .. فارس كان يكلم مناف ..
كانت الساعه 12 بالليل والجوهره سهرانه مع ابراهيم ..
الجوهره: خلاص فديتك ما نبي عرس .. نسوي عشى ونسافر ..
ابراهيم: اللي تشوفينه يالاميره .. انتي تخيطين واحنا نلبس ..
الجوهره بفرح: فديت روحك يا ابراهيم ..
ابراهيم: زين جوهرتي امرج بكره نروح نختار اثاث ؟
الجوهره: ممممممم .. متى بكره ؟
ابراهيم: متى ما فضيتي نروح ..
الجوهره: انا قلت لك .. بكره بزور وحده مربيه ..
ابراهيم: اي تعالي .. زين انا بوصلج بيتها .. وبمر اخذج وبعدين بنروح محلات الاثاث .. وش قلتي ؟
الجوهره: مممممم .. كيفك حبيبي ..
ابراهيم: انتي مو مطوله عند البنيه ..
الجوهره: بس بقعد نص ساعه ..
ابراهيم: زين بوصلج عندها .. وبنتظرج لين تطلعين ..
الجوهره: زين حبيبي ..
ابراهيم: حلو .. زين الساعه كم امرج ؟
الجوهره: الساعه 6 ..
ابراهيم: حاضرين لج يا اغلى جوهره بالكون ..
الجوهره: فديت قلبك يا ابراهيم .. زين حبيبي الساعه صارت 12 ونص ..
ابراهيم: خير يعني ؟
الجوهره: يلا روح نام .. بكره وراك دوام ..
ابراهيم: هممممممم ..
الجوهره: يلا فديت قلبك قوم نام عاد ..
ابراهيم: فديت روحج .. حاضرين لج الغاليه ..
الجوهره: اقعدك ولا بتقعد بروحك ؟
ابراهيم: صج والله .. تهمليني من الحين ..
الجوهره: هههههه .. لا حبيبي مو هاي قصدي ..
ابراهيم: شنو مو هاي قصدج .. خلاص عرفتج على حقيقتج يالظالمه
الجوهره: عااااد بروهوم .. لا تسوي فيني جي ..
ابراهيم: انا ما سويت اللي سويتيه انتي .. جرحتي قلبي ..
الجوهره: افااا عليك يا ابراهيم .. لا تقول جي .. فديت قلبك والله
ابراهيم يضحك: ههههههه .. فديت البريئه ..
الجوهره: بذبحك على هالحركات يا برهوم ..
ابراهيم: ههههههه .. فديت روحج والله .. زين يلا خليني اروح ارتاح .. وقعديني الساعه 6 ..
الجوهره: ان شاءالله حبيبي ..
ابراهيم: تحملي بنفسج حبيبة قلبي ..
الجوهره: وانت بعد يا قلبي .. مع السلامه ..
ابراهيم: الله يحفظج ..
سكر ابراهيم وهو مستانس ..
ابراهيم " فديتها والله .. غاليه واموت فيها .. جوهرتي الثمينه احبها واموت في حبها .. الله يخلينا حق بعض "
مرت هالليله على الكل بهدوء ..
يوم جديد بتغريد العصافير يصحي مناف من نومها .. فتحت عيونها بكسل .. فتحت دريشة الغرفه وحطت فتات الخبز لاصدقائها العصافير ..
مناف: صباح الخير يا حلوين .. ابتسمت وحطت لهم فتات الخبز .. تجمعوا حوله ياكلون .. ومناف كانت تراقبهم وابتسامة تفائل على شفاتها .. طلعت من الغرفه وخذت لها شور دافي عشان تنشط ليوم جديد .. دخلت الغرفه ولبست وراحت لاخوانها عشان تقعدهم .. امها كانت فالمطبخ تسوي لهم الريوق .. دخلت الغرفه تقعدهم ..
مناف: فيصل .. قوم الساعه 6 الا ربع ..
فيصل: هممممممم ..
مناف مبتسمه: فصول قوم ..
فيصل: زين .. وغطى ويهه باللحاف ..
التفت على عبدالله اللي كانت البرأه مرسومه على ويهه وهو نايم ..
مناف: عبودي .. بودي .. بودي يلا قوم فديتك ..
عبدالله فتح عيونه وهو مبتسم ..
عبدالله: خلاص قمت ..
قام من الفراش على طول .. اما فيصل الكسلان بالعافيه قعد .. ام مناف كانت تجهز لهم الريوق .. وكانت تشوف مناف اللي تغيرت على امها من بعد الموقف اللي صار بينهم عشان فارس .. كانت حاسه بالذنب .. دخلت مناف غرفتها لبست و سرحت شعرها وطلعت تتمشى فالحوش .. كانت تفكر في فارس .. قعدت صوب الزرع وكانت تقرى مسجات فارس وهي مبتسمه ..
مناف" الله لا يحرمني منك يا فارس .. مممممم .. خل اتصل العوزه شوي " .. اتصلت له ..
فارس بتعب: هممممم
مناف: حبيبي ..
فارس ابتسم: هلا وغلا ..
مناف: صباح الحب ..
فارس فتح عيونه: صباحج كله حب يا قلبه ..
مناف مبتسمه: شلونك حبيبي ؟
فارس: الحمدلله .. انتي شو مسويه ؟
مناف: طيبه ..
فارس: فديت هالصوت والله ..
مناف: حبيبي ما عندك شغل اليوم ؟
فارس: بلا .. بس مو الحين ؟
مناف: متى ؟
فارس: مادري متى ..
مناف: شكلك تبي تنام حبيبي ..
فارس: اي والله ابي انام ..
مناف: زين خلاص روح نام حياتي .. بس كنت ابي اسمع صوتك ..
فارس مبتسم: فديت قلبج والله .. وفديت صوتج علىالصبح ..
مناف: زين يالكسلان روح نام .. مممممممم تبيني اقعدك بعدين ؟
فارس: قعديني الساعه 9 ونص ..
مناف: فارس وايد متأخر 9 ونص .. انت نمت معاي امس .. يعني بنفس الوقت نمنا ..
فارس: ايه عليج والله ..
مناف انحرجت .. فغيرت الموضوع على طول ..
مناف: زين بقعدك الساعه 8 ونص زين ..
فارس: يا قلبه 8 ونص من وقت .. 9 ونص ..
مناف: 9 اخر كلام ..
فارس: هههههه .. حاضرين لج يا برنسس مناف ..
مناف: فديت قلبك والله .. زين نام الحين وبقعدك الساعه9 ..
فارس: ان شاءالله ..
مناف: مع السلامه حبيبي ..
فارس: الله وياج ..
سكر فارس ونام على طول .. اما مناف فكانت تضحك على سوالفه ..
مناف " يجنن فديته .. احبك يا فارس " ..
طلعت من البيت مع فيصل وعبدالله .. كانت فرحانه بحبها لفارس .. وحب فارس لها .. كانوا اخوانها يسولفون معاها وهي بس تبتسم لهم .. كان فارس ماخذ كل تفكيرها ..
مر هاليوم حلو بالنسبه للكل .. ومر اليوم اللي بعده واللي بعده .. ومر اسبوع واسبوعين وشهر واكثر من شهر يبقى الحال على ما هو عليه .. رسايل الحب والغرام بين فاطمه ويوسف .. رومنسيات خالد ومريم .. حب فارس ومناف .. هنادي ونواف احتفلوا بيوم الملجه .. وسوا عشى للاهل .. ونواف باح بكل مافي صدره لهنادي اما الجوهره و ابراهيم خلاص قرب موعد سفرهم ..
الجوهره: هلا حبيبي ..
ابراهيم: ها فديت روحج .. جهزتي كل شي ؟
الجوهره: اي تقريبا ..
ابراهيم: حلو .. عيل الليله نامي من وقت .. لان رحلتنا الساعه 2 بالليل ..
الجوهره: زين ما قت لي وين بنروح حبيبي ابراهيم ..
ابراهيم: حياتي انتي .. قلت لج مفاجأه ..
الجوهره: اه منك انت ومفاجأتك ..
ابراهيم: هههههه ..
دخل سلمان على الجوهره .. وما كان يدري ان الجوهره تكلم زوجها ..
سلمان: هلا والله بعروستنا ..
الجوهره ابتسمت لخالها واستأذنت من زوجها ..
الجوهره: لحظه شوي .. هلا خالي حياك ..
سلمان: اوه تتكلمين فالتلفون .. خلصي يبه وبعدين برجع لج ..
الجوهره: لا خالي تعال .. اكلم ابراهيم ..
سلمان مبتسم: زين عطيني اكلمه شوي ..
الجوهره: تفضل خالي ..
سلمان: حيالله النسيب ..
ابراهيم هلا والله .. الله يحيك
سلمان: شحاله معرسنا ..
ابراهيم: طيب الحمدلله .. اعلومكم انتوا ؟
سلمان: تمام .. بس بتوحشنا الغاليه
ابراهيم: هههههه .. عاد استحملوا غيابها ..
سلمان: الله كريم .. زين بشرنا عنك .. شخبار الرحله تمام ؟
ابراهيم: اي الحمدلله كل شي تمام ..
سلمان: محتاج مساعده ولا شي حاضرين لك ..
ابراهيم: رايتك بيضه الغالي .. كفايه انك رتبت للرحله كامله .. ما عليك زود والله
سلمان: حاضرين لك النسيب .. همس لابراهيم .. قلت لها وين بتروحون ؟
ابراهيم: لا للحين ما قلت لها .. مخليها مفاجأه ..
سلمان: الله عليك يالنسيب ..
ابراهيم: هاذي جوهرتي الغاليه ..
سلمان ابتسم وهو يطالع الجوهره بفرح ..
سلمان: الله يوفقكم ان شاءالله ..
ابراهيم: وياك الغالي ..
سلمان: يلا حبيبي .. اخليك مع زوجتك ..
ابراهيم: هلا الغالي ..
سلمان: خذي التلفون جوجو ..
الجوهره ابتسمت لخالها: مشكور خالي ..
كملت مكالمتها وسلمان طلع من الغرفه .. حزن بالحزن لانهم بيفقدون الجوهره .. بيفقدون حسها فالبيت ..
سلمان " الله يهنيج مع ابراهيم يا بنت اختي " ..
طلع سلمان يتمشى .. مر خذ له كوفي وتم واقف صوب الكوفي شوب ..
خالد ومريم كانوا طالعين يتعشون في المطعم .. اضاءة المطعم كانت خافته .. وشمعه صغيره كانت على الطاوله خالد يطالع مريم وهو مبتسم ..
خالد: يا اغلى مريم بالكون ..
مريم مبتسمه: فديت قلبك يا اغلى خالد بالكون ..
خالد ومريم: هههههه
مريم: بس المطعم روعه ..
خالد: عجبج المكان .؟
مريم: وايد حلو ..
خالد: عيل ما ذقتي الاكل ..
مريم: وااااي .. عاد انا مجوعه نفسي صار لي اسبوع .. من قلت لي عن المطعم ..
خالد: هههههه .. حياتي انتي والله ..
مريم: فديت قلبك ..
خالد: حبيبتي مريومه .. بقولج شي ..
مريم: قول فديتك ..
خالد: اول طفل شو بنسميه ؟
مريم انحرجت ونزلت راسها ..
خالد مبتسم: حياتي ليش ماتردين ؟
مريم باحراج: خالد بدري على هالكلام ..
خالد: حياتي شو اللي بدري .. مافيها شي ابي اعرف شو بنسمي عيالنا ؟
مريم: مادري ..
خالد: ههههه .. عفيه قولي لي ..
مريم: خالد الله يخليك ..
خالد: حياتي مريوميتي ..
مريم: نعم ..
خالد: عاد قولي لي .. شو بنسمي اول طفل ؟
مريم رفعت راسها وابتسمت لخالد ..
مريم: اول طفل بسميه خالد .. والثاني خالد والثالث والعاشر بعد .. كلهم بسميهم خالد ..
خال ابتسم: حياتي انتي والله ..
مريم: فديت قلبك يا خالد .. زين انت قول لي شو الاسامي اللي حاطها في بالك ؟
خالد: شوفي .. انا ماحب اسمي غصب على امي او ابوي .. ولا امج ولا ابوج ..
مريم مبتسمه: زين ..
خالد: شوفي لو جاني ولد .. بسميه علي ..
مريم: شمعنى علي ؟
خالد: احب هالاسم .. يعجبني ..
مريم: زين كمل حبيبي .. لو جات بنت شو بتسميها ؟
خالد: حبيبتي انتي لو مو عاجبج اسم علي عادي قولي .. نختار الاسماء مع بعض ..
مريم مبتسمه: فديت قلبك حبيبي .. اول قولي شو بتسمي البنت ؟
خالد: البنت بصراحه خاطري اسمي ملاك ..
مريم: حلو ملاك ..
خالد: مو عاجبج اسم علي ؟
مريم: بالعكس .. بس مابيه اول طفل اسميه علي ..
خالد: ليش حبيبتي ؟
مريم: خاطري في اسم عبدالله ..
خالد: فديت ام عبدالله والله ..
مريم: فديتك يا خالد .. يا بوعبدالله ..
مريم وخالد: ههههههه ..
خالد: زين ما قلتي لي اسم بنت عاجبج ؟
مريم: بصراحه احب اسم عايشه وايد ..
خالد: والله زين ماخترتي ..
مريم: بس ما تحس ملاك وعايشه ما يركبون على بعض ..
خالد: هههههه ..
وصل موظف المطعم وطلبوا لهم عشاء حلو و خفيف في نفس الوقت ..
خالد: شو رايج بالاكل هني ؟
مريم: بصراحه روعه اكلهم ..
خالد: بالعافيه يا قلبي ..
مريم: الله يعافيك ..
خلصوا عشاهم .. خالد دفع الحساب .. طلعوا يتمشون فالسياره بهدوء .. لين وصلوا بيت بوفارس .. كان بوفارس فالحوش يمشي .. دخل خالد بالبورش كاين .. التفت عليهم بوفارس و ابتسم لهم .. خالد قرب بالسياره صوب عمه .. نزل من السياره وسلم على عمه ..
خالد: مرحبا عمي ؟
بوفارس: هلا والله يا خالد ..
خالد: شحالك عمي ؟
بوفارس: الحمدلله .. انتوا علومكم يا عصافير ؟
خالد مبتسم: طيبين والحمدلله ..
بوفارس: عساكم مستانسين ؟
خالد: الحمدلله مستانسين ..
بوفارس: الله يديم الوناسه عليكم ..
نزلت مريم من السياره وسلمت على ابوها ..
مريم: شحالك يبه ؟
بوفارس مبتسم: ههههههه .. قبل كنتي تقولين لي بابا .. الحين يوم عرستي قلتي يبه ..
خالد وبوفارس ماتوا من الضحك: ههههههههههههههه
مريم انحرجت و ويها صار احمر .. بوفارس حضنها وهو يضحك ..
بوفارس: ههههه .. فديت بنتي والله ..
خالد: ههههه .. مريم كنتي تقولين بابا قبل الملجه ..
مريم: عاااااد .. لاتعيبون علي ..
خالد " اموت فالدلع والله " ..
بوفارس: ما نعيب على الجميله ..
خالد: اي والله يا عمي الجميله ..
مريم انحرجت ..
بوفارس: فديت الغزل والله ..
خالد وبوفارس: ههههههه ..
بوفارس: الله يقطع سوالفك يا خالد ..
خالد: ههههه .. زين يالجميله ممكن تسوين لي درب ..
مريم لاويه بوزها: زين ..
مشت عنهم وراحت داخل تنبه خواتها ان خالد بيدخل البيت ..
بوفارس: حياك يبه ..
خالد: الله يحيك عمي ..
دخلوا مع بعض .. بوفارس اول ما دخل طاحت عينه على فاطمه بنته .. تم يطالعها وعقد حواجبه .. هز راسه وقعد الكرسي ..
خالد: السلام عليكم ..
الكل: عليكم السلام ..
خالد: شحالج عمتي ؟
ام فارس: طيبه الله يسلمك يبه .. انت شو مسوي ؟
خالد: الحمدلله .. شحالج فطيم ..
فاطمه مبتسمه: الحمدلله طيبه .. اعلومك انت؟
خالد: الحمدلله مرتاح ..
مريم: يلا خالد ..
خالد قام من مكانه رايح صوب مريم ..
بوفارس: على وين ؟
خالد مبتسم: بروح اضرب مسمار في غرفتها ..
بوفارس: وش مسماره ؟
مريم مبتسمه: يبه .. باعلق برواز في غرفتي وخالد بيضرب لي مسمار فالطوفه ..
بوفارس يهمس لام فارس: عيارتهم .. اخاف يصير مثل مسمار جحا ..
ام فارس ضحكت: هههههه .. الله يقطع سوالفك يا بوفارس ..
خالد يهمس لمريم: شكلهم قطعونا ..
مريم: ههههه .. شكلهم جي ..
بوفارس: توكلوا يبه ..
ام فارس: الله وياكم .. ههههه
مريم: اقول تعال قبل ما ينتفونا هالشياب ..
الكل: ههههههههههه ..
مشى خالد ورا مريم .. دخلوا غرفتها وطلب منها تجيب له المسامير والمطرقه .. نزلت مريم وجابت اللي طلبه منها خالد .. رجعت الغرفه ومالقت خالد .. استغربت .. توها بتطلع وطلع خالد في ويها وخرعها ..
خالد: بووووووو ..
مريم ماتت من الخوف .. صرخت وحضنت خالد بسرعه ..
مريم: آآآآآآه ..
خالد حضنها وهو ميت من الضحك ..
خالد: هههههه .. فديت الخوافه والله ..
مريم: خالد يالبايخ .. وخر عني ..
خالد مسكها بقوه: خفتي حياتي ؟
مريم صاحت: وخر عني اقولك ..
خالد شاف دموعها .. عض شفته ورفع حاجب .. حضنها لصدره ومسح على راسها ..
خالد: حياتي انتي يا اغلى مريم بالكون ..
مريم وسط دموعها: ليش سويت جي ؟
خالد: تبين تعرفين ليش سويت جي ؟
مريم: اي ..
خالد همس في اذنها: عشان احضنج بذراعيني جي .. ابي قربج يالغاليه ..
مريم دفنت راسها بصدر خالد وغمضت عيونها ..
خالد: حياتي انتي .. فديت الرقيقه ..
مريم: لا تخرعني مره ثانيه زين ..
خالد: ان شاءالله .. وباسها على خدها .. انتي تامرين امر يالغاليه ..
مريم: زين الاغراض على السرير .. يلا ركب لي البرواز ..
خالد: تحت امرج يا مدام ..
مشى صوب السرير .. خذ الاغراض و ضرب المسمار فالطوفه .. ركب البرواز ..
خالد: حياتي روحي ورا شوي .. شوفي البرواز سيده ولا مايل ؟
مريم مشت كم خطوه ورا: حركه صوب اليمين شوي ..
ضبط خالد البرواز وراح وقف جنب مريم ..
خالد: اي الحين مضبوط ..
مريم: يعطيك العافيه حبيبي .. تعال غسل يدك ..
دخل وغسل يده .. بعد ما طلع من الحمام .. راح وانبطح على السرير .. مريم قعدت جنبه .. وكانت تلعب بشعره
مريم: حبيبي تبي عصير ولا ماي ؟
خالد: عصير شو اللي عندكم ؟
مريم: في برتقال وتفاح وفي جزر .. بس احنا نسويهم .. مو العصير الجاهز ..
خالد: مممممم .. سوي لي جزر مع برتقال .. خلطيهم مع بعض ..
مريم: من عيوني الثنتين حبيبي ..
خالد مبتسم: فديت عيونج يا قلبي انتي ..
مريم ابتسمت لخالد ونزلت تسوي له العصير .. خالد تم منسدح شوي على السرير .. وبعدين قام يطالع اغراض مريم اللي بالغرفه .. شاف العلبيتين اللي جابهم لها .. اللي فيهم الالماسه واللؤلؤه ..
خالد " فديت قلبج يا مريم .. تستاهلين اكثر من جي بعد " ..
دخلت عليه مريم بالعصير وهي مبتسمه ..
مريم: تفضل عصيرك حبيبي ..
خالد: يعطيج العافيه حبيبتي ..
مريم: الله يعافيك حياتي ..
شرب خالد العصير وقعد مع مريم يسولف شوي .. بعدين نزل الصاله معاها .. بوفارس استلمهم ..
بوفارس: ها خالد .. عسى علقت البرواز ؟
خالد ابتسم: اي علقته عمي ..
بوفارس: ماشاءالله عليك طولت .. ضربت مسمار ولا مسامير ..
خالد: هههههه .. حلوه منك يا عمي ..
بوفارس: اخاف كل يوم تجينا وتصيح عند المسمار ..
خالد: شدعوه عمي .. مسمار جحا ..
مريم وبوفارس وخالد: هههههههه ..
دخل عليهم عبدالعزيز و وراه فارس ..
فارس: هلااااااااااا ريل اختي ..
خالد: شو اللي بيفكني من فارس وعمي الحين ..
فارس التفت على ابوه: ها الوالد عسى توليته عدل ..
بوفارس: افا عليك .. بس انتظرك الحين تكمل عليه ..
عبدالعزيز: افاااا .. حدكم عن ريل اختي ..
خالد: فديت بوسعود والله ..
بوفارس: فارس يبه .. سمعت عن مسمار جحا ..
خالد: عمي ..
فارس: اي سمعت عنه .. شو سالفته .. ليكون مسمار جحا مضورب في بيتنا ..؟
بوفارس: من شوي ضربوه في بيتنا ..
خالد غطى ويهه بيده: يالله عليكم انتوا ..
مريم: بسكم عاد ..
فارس: شوف من الحين ادافع عنه ..
بوفارس: ههههههه ..
فارس: بس خالد يا ريل اختي .. صج سالفة المسمار ؟
خالد: ههههه .. اي صج ..
فارس غطى ويهه بيده: آآآآآه على الحب ..
بوفارس: هههههه
عبدالعزيز: بسكم نتفتوا الولد .. ما يسوى عليه ..
بوفارس: لا افزع له انت .. بس تقول بسكم وبسكم ..
الكل: هههههه ..
خالد: يبه انا بروح بيتنا احسن لي ..
فارس: اقعد يبه .. تونا في اول الليل ..
بوفارس: ههههههه
خالد: لا انتوا ناوين علي الليله ..
بوفارس ميت من الضحك: ههههههه .. اقعد يبه اقعد ..
خالد: لا بروح البيت .. عندي شغل بكره ..
بوفارس: عسى ما زعلت منا يبه ..؟
خالد مبتسم: لا والله يا عمي .. حلاوة الضحك معاكم ..
بوفارس: يسلم راسك الغالي ..
خالد: يلا انا استأذن يا جماعه ..
فارس: الله يحفظك الغالي .. همس لمريم .. وصلي ريلج لين الباب ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله ..
طلع خالد ومريم وراه .. مسك يدها ومشوا لين السياره ..
مريم: خالد زعلت من ابوي وفارس ؟
خالد مبتسم: لا والله .. احب تعليقاتهم ..
مريم: فديت قلبك يا خالد ..
خالد وهو يفتح باب السياره: حبيبتي قعديني الساعه 7 ونص بكره ..
مريم: ان شاءالله حبيبي ..
خالد: زين اول ما وصل البيت باتصل لج .. يلا حياتي روحي داخل ..
مريم: زين فديت روحك ..
مشت مريم متجهه للصاله وخالد كان يراقبها لين دخلت .. حرك وراح البيت وهو فرحان .. كان يسترجع الاحداث اللي صارت بينهم في غرفة مريم .. وصل البيت واتصل بمريم على طول .. تم يسولف معاها لين نام ..
...........
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-15-2007, 05:48 AM
الساعه 12 ونص .. اتصل ابراهيم بالجوهره ..
ابراهيم: جوهرتي الغاليه ..
الجوهره: هلا وغلا يا قلبي ..
ابراهيم: جاهزه حبيبتي ..؟ انا قريب بيتكم ..
الجوهره: اي فديتك ..
ابراهيم: شيكي على اغراضج حبيبتي ..
الجوهره: كل شي تمام يا قلبي ..
ابراهيم: زين عطيني دقايق وبكون عند بيتكم ..
الجوهره: زين حياتي ..
سكرت من ابراهيم والدموع فعيونها .. دخلت عليها هنادي ..
هنادي: جوجو حبيبتي .. ليش هالدموع ؟
الجوهره: اول مره في حياتي بسوي شي بدونكم ..
هنادي حضنت اختها بقوه: فديت قلبج يا جوجو .. هاي مصير كل بنت ..
الجوهره: فديت قلبج يا هنوده .. بس ما تخيل اني بسافر بدونكم .. باكل بدونكم .. لا ماقدر اتخيل ..
هنادي مسحت دموع اختها: حياتي جوجو .. لاتخوفيني وتخليني اغير رايي فالسفر مع نواف ..
الجوهره ابتسمت: لا فديتج روحي واستانسي بعد ..
هنادي: وانتي بعد حبيبتي .. روحي واستانسي .. صج بتخليني وسط خالي ويوسف .. والله يعيني عليهم .. بس شاسوي باستحمل لين ترجعين ..
الجوهره: ههههههه .. فديت خفة دمج يا هنوده ..
هنادي: مسحي هالدموع انتي عروسه رايحه شهر العسل .. لازم تكونين مستانسه .. مو تصيحين ..
الجوهره: والله اني مستانسه بس كان ودي لو نكون كلنا مع بعض ..
هنادي: فديت عمرج يا جوجو ..
دخل عليهم يوسف .. وكان يشوف دموع خواته .. تنفس بعمق ..
يوسف: ليش هالدموع يا حلوين ..
الجوهره تمسح دموعها: ههههه .. تعال فديتك ..
يوسف: فديتج يا جوجو بتوحشينا ..
الجوهره: وانتوا اكثر ..
يوسف: بس روحي وتونسي مع ابراهيم .. تراه مقلوع وعليه طلعات ..
هنادي والجوهره: ههههههه ..
هنادي: بس شلون طلعاته ؟
يوسف: يعني عادي يهيتج طول اليوم .. بس ما تتمللين ولا تحسين بالتعب ..
هنادي: الله عليج يا جوجو .. والله انج وابراهيم عصافير وتجننون ..
يوسف: الله يوفقكم ان شاءالله ..
هنادي: آمين ..
يوسف: زين جهزتي شنطتج ؟
الجوهره: اي كل شي جاهز ..
يوسف: زين بنزل الشنطه .. ولا تتأخرين لان ابراهيم وصل ..
الجوهره: زين ..
هنادي: يلا فديتج .. عدلي كحلج .. خل اجيب لج عبايتج ..
الجوهره: زين ..
راحت الجوهره عدلت كحلها .. لبست عبايتها ولفت الشيله ونزلت .. نزلت وراها هنادي .. طلعوا فالحوش وابراهيم كان واقف يسولف مع سلمان ويوسف .. قربت منهم الجوهره .. ابراهيم كان يشوفها ومبتسم لها .. سلمان ويوسف التفتوا وراهم وشافوا الجوهره تبتسم لابراهيم ..
الجوهره: السلام عليكم ..
الكل: عليكم السلام ..
سلمان: ها يبه جهزتي كل شي ..؟
الجوهره: اي خالي ..
ابراهيم: عيل يلا نحرك ..
سلمان: يلا يبه ..
الجوهره راحت عند هنادي وحضنتها بقوه وباستها ..
الجوهره: بتوحشيني هنوده ..
هنادي غرقت عيونها بالدموع: وانتي اكثر يا قلبي ..
الجوهره: باتصلج اول ماوصل ..
هنادي: انتظر اتصالج .. بس عاد لاتنسين الصوغه ..
الجوهره وهنادي: ههههههه
الجوهره: فديت قلبج والله .. ولا يهمج ..
هنادي: امزح معاج .. بس ابي اسمع الاخبار الحلوه ..
الجوهره مبتسمه: اي اخبار فيهم عاد ..
هنادي: ذيك الاخبار اللي خبري خبرج ..
الجوهره: هههههه .. ولا يهمج ..
حضنوا بعض مره ثانيه .. و ودعوا بعض بحنان .. راحت صوب الشباب .. سلمان وابراهيم كانوا فالسياره ينتظرونها .. الجوهره سلمت على يوسف ..
الجوهره: فديتك يا يوسف بتوحشني ..
يوسف مبتسم: فديتج والله .. وانتي بتوحشيني اكثر ..
الجوهره حضنت يوسف: هالله هالله بخالي وهنوده .. ما وصيك عليهم ..
يوسف: لا توصيني عليهم .. وانتي بعد هالله هالله بابراهيم .. هههههه
الجوهره: هههههه .. على بالي بقولي هالله هالله بنفسج ..
يوسف مبتسم: ههههه .. استعبط عليج ..
الجوهره: ادري فديت روحك .. والله بتوحشوني كلكم .. من بيقطعني بعد اليوم ..؟
يوسف: افا عليج .. درسنا ابراهيم قبل ما يسافر ..
الجوهره: لا لا لا ..
يوسف والجوهره: هههههه ..
يوسف: يلا فديتج لا تتأخرين .. هالله هالله بنفسج .. وخلينا على اتصال ..
الجوهره: اكيد ..
مشت الجوهره وركبت السياره .. كانت قاعده ورا ابراهيم .. وسلمان اللي كان يسوق .. اتجهوا للمطار .. كان سلمان يسولف مع ابراهيم والجوهره .. وصلوا المطار والجوهره كانت متوتره .. لانها خلاص بتكون مع ابراهيم بروحها طول اليوم .. نزلوا الشباب ونزلوا الشنط .. دخل ابراهيم يخلص الجوازات والتذاكر .. والجوهره تمت مع خالها فالسياره وكانوا يسولفون ..
سلمان: هالله هالله بعمرج يا جوجو ..
الجوهره: ان شاءالله يا خالي .. وماوصيك عمرك وعلى يوسف وهنوده ..
سلمان مبتسم: انتوا فعيوني فديتكم ..
الجوهره: بتوحشوني ..
سلمان: وانتي بتوحشيني اكثر ..
الجوهره: خالي ابراهيم ما قالك وين بنسافر ؟
سلمان ابتسم: لا ما قالي ..
الجوهره: هالابتسامه وراها شي .. قولي وين بنروح ؟
سلمان: ماعرف وين ..
الجوهره: يالشرير .. معليه بردها لك ..
سلمان: ههههههه .. زين يلا ريلج وصل ..
الجوهره التفت على ابراهيم اللي كان يمشي صوبهم مبتسم ..
الجوهره " فديت هالضحكه .. الله لا يحرمني منها " ..
وصل ابراهيم صوب السياره ..
ابراهيم: يلا كل شي جاهز ..
الجوهره فتحت الباب ونزلت .. نزل سلمان عشان يسلم عليهم قبل ما يدخلون ..
سلمان: ما وصيك على بنتنا ..
ابراهيم: لا توصي حريص .. هاذي جوهرتي اللي حاطها بين ضلوعي ..
سلمان: الله يسلمك .. التفت على الجوهره .. رومنسي الولد ..
ابراهيم: هههههه ..
سلم سلمان على الجوهره وحضنها بقوه ..
سلمان: تحملي بنفسج .. و ديري بالج على هالريال .. تراه يحبج ويموت فيج ..
الجوهره: فديت قلبك يا خالي .. وابراهيم بحطه بعيوني ..
سلمان: الله يهنيكم .. توكلوا بارك الله فيكم ..
ابراهيم مد يده للجوهره وهو مبتسم .. الجوهره طالعته وبادلته نفس الابتسامه .. مدت له يدها ودخلوا المطار ماسكين ايدين بعض .. سلمان كان يراقبهم وهم داخلين .. تنهد ونزل راسه .. ركب السياره وحرك رايح البيت .. اما الجوهره دخلت مع ابراهيم المطار وهي مستانسه .. قعدوا شوي في صالة الانتظار .. ابراهيم كان يسولف مع الجوهره بفرح ورومنسيه .. نادوا على طيارتهم ..
ابراهيم: يلا حياتي .. بيفتحون البوابه ..
الجوهره: ان شاءالله .. بس ما قلت لي ابراهيم ..
ابراهيم: شاقولج حبيبتي ؟
الجوهره: ما قلت لي وين رايحين ؟
ابراهيم ابتسم: لما نركب الطياره بتعرفين حبيبتي ..
الجوهره: مممممم .. زين ..
مشوا مع بعض صوب البوابه .. دخلوا الطياره وقعدوا على كراسيهم ..
الجوهره: زين احنا فالطياره قول لي ..
ابراهيم: من عيوني ..
الجوهره: فديت عيونك ..
ابراهيم: تذكرين مره قلتي لي ان في خاطرج تزورين البندقيه ..؟
الجوهره عضت على شفتها وهي مبتسمه ..
الجوهره: اي اذكر ..
ابراهيم: وانا قلت ما خليه في خاطرج ..
الجوهره بوناسه: وااااااو .. ابراهيم فديت قلبك ..
ابراهيم: حبيبة قلبي .. انا حالف اني ماقصر عليج طول ما انا بصحتي وبمقدرتي ..
الجوهره: حياتي والله يا ابراهيم ..
ابراهيم: فديت جوهرتي والله ..
تمت الجوهره تسولف مع ابراهيم لين حان موعد اقلاع الطياره .. طارت الطياره فالجو .. وابراهيم والجوهره كانوا سعيدين بالرحله .. وصلوا ايطاليا .. والجوهره كانت مستانسه .. استقبلهم المنسق من السفاره .. وخذهم على فندق خمس نجوم .. الجوهره كانت تشوف الشوارع والحدايق اللي فالدرب .. حست نفسها في حلم .. ابراهيم كان يشوف الفرحه في عيونها ..
ابرهيم " الله يقدرني وافرحج يا جوهرتي الغاليه "
وصلوا الفندق .. والجوهره كانت وايد مستانسه .. خذوا شناطهم على جناحهم .. راحوا جناحهم .. او ل مانفتح الباب الجوهره شهقت من حلاة المكان ..
الجوهره: واااااي .. ابراهيم ..
ابراهيم قرب منها: يا قلب ابراهيم انتي ..
الجوهره حضنته بحنان: فديت قلبك ..
ابراهيم: كل هاي عشانج .. كم جوهره عندي ..
الجوهره: ما تقصر يا ابراهيم ..
ابراهيم سحبها من يدها وقعدوا على السرير ..
ابراهيم: الحين قومي اخذي لج شور يريحج .. عشان نقوم بكره الصبح ونلفلف ..
الجوهره: ان شاءالله يا قلبي ..
دخلت الجوهره وخذت لها شور رخى اعصابها .. طلعت من الحمام وفتحت الشنطه .. لبست قميص نوم ستان مع تور لونه سكري .. كان طويل فيه فتحه على جنب .. لبست الروب وطلعت لابراهيم اللي خذ له شور سريع وقعد ينتظرها فالصاله .. مشت بهدوء وشافها ابراهيم .. تم يطالعها وهو منبهر .. قربت منه الجوهره وقعدت جنبه .. كانت منزلها راسها ويدها في حضنها .. مسك يدها وباسها .. والجوهره كانت ميته من الخجل .. حضنها ابراهيم لصدره والجوهره كانت تسمع دقات قلبه .. غمضت عيونها وهي مبتسمه ..
طوووووووووووووووووووط .. بس خلاص خلص المشهد .. خلوا العرايس ياخذون راحتهم .. هههههههه شريره خربت عليكم صح .. خخخخخخخ ..
خل نطلع من اجواء ايطاليا والبندقيه .. ونروح البلاد .. شمس يوم جديد تشرق عليهم .. فاطمه تفتح عيونها وابتسامة شوق تعلوا شفتها ..
فاطمه " فديتك يا يوسف .. انتظر ردك على نار " ..
قامت من السرير وخلصت روتينها اليومي .. نزلت تحت ومالقت غير ابوها مع امها كانوا يسولفون فالصاله ..
فاطمه: صباح الخير ..
ام فارس وبوفارس: صباح النور ..
باست امها وابوها وقعدت معاهم ..
ام فارس: اسوي لج سندويش ماما ..
فاطمه: ممممم .. اي ماما ..
ام فارس: من عيوني فديتج ..
راحت ام فارس المطبخ تسوي سندويش لفاطمه ..
بوفارس: اصب لج شاي ؟
فاطمه: لا انا بقوم بصب لي ..
بوفارس: الساعه كم عندج جامعه اليوم ؟
فاطمه وهي تصب الشاي: الساعه 10 ..
بوفارس: اي ي .. زين ليش قاعده الحين ؟
فاطمه: بروح قبل ..
بوفارس: ليش ؟ والساعه كم ؟
فاطمه: بطلع من البيت الساعه 9 .. ابي اخذ من وحده الدفتر عشان انقل محاضره فاتتني ..
بوفارس: اهاا ..
دخلت ام فارس .. وهي مبتسمه ..
ام فارس: اكلي فديتج بالعافيه ..
فاطمه: تسلم الايادي اللي سوت هالسندويش ..
ام فارس: الساعه كم بتروحين الجامعه ماما؟
فاطمه: 9 بطلع من البيت ..
ام فارس: زين بطلع معاج .. بنزلج الجامعه وبروح السوق ..
فاطمه: زين .. شو عندج بالسوق ؟
ام فارس: باخذ قطع ابي افصل لي جلاليب حق البيت ..
فاطمه: زين انا بعد ابي ..
ام فارس: شكثر تبين ؟
فاطمه: ابي 3 ..
ام فارس: زين فديتج ..
بوفارس كان هادي .. وفاطمه استغربت هدوء ابوها .. تريقت وراحت تلبس .. دخلت غرفتها وحست بشعور غريب .. حست بشوية توتر وقلق .. لبست ونزلت ..
فاطمه: ماما .. ماما ..
ام فارس: انا هني .. كانت ام فارس فالمطعم ترتب الطاوله ..
فاطمه: ماما يلا ..
ام فارس: زين بس بلبس عبايتي ..
فاطمه: اتصل فالدريول اقوله يجيب السياره ؟
ام فارس: اي فديت قلبج ..
اتصلت فاطمه بالدريول وام فارس لبست عبايتها .. طلعوا من البيت .. فاطمه نزلت الجامعه وام فارس راحت السوق .. طول الدرب فاطمه كانت حاسه بخوف وقلق .. اتصلت بتوأمها ..
عبدالعزيز: شو فيج فطيم ؟
فاطمه: مادري .. انت حاس باللي انا احس فيه ؟
عبدالعزيز: اي مره وحده حسيت بالقلق والتوتر ..
فاطمه: انا بعد ..
عبدالعزيز: الله يستر ..
فاطمه: زين متى بترجع البيت ؟
عبدالعزيز: اليوم بخلص اخر محاضره الساعه 2 الظهر .. بس احتمال اطلع مع رفيجي ..
فاطمه: اهااا ..
عبدالعزيز: تبين شي ؟
فاطمه: خلاص بشوف فارس ..
عبدالعزيز: قولي شو تبين ؟
فاطمه: كنت ابي اروح افصل لي عبايه ..
عبدالعزيز: زين بوديج انا ..
فاطمه: لا بشوف فارس .. انت خلك مع صاحبك .. عادي فديتك ..
عبدالعزيز: اللي تشوينه ..
فاطمه: زين عيل ماطول عليك فديتك ..
عبدالعزيز: طمنيني عليج ..
فاطمه: ان شاءالله ..
سكرت من توأمها .. ولقت مناف قاعده فالكفتريا .. راحت صوبها .. مناف كانت سرحانه وفي عالم ثاني .. مانتبهت لفاطمه ..
فاطمه مبتسمه: هلا مناف ..
مناف: هلا فاطمه هلا والله ..
فاطمه: وين سافرتي ؟
مناف: هههههه .. ولا مكان .. شحالج ؟
فاطمه: تمام .. انتي شو مسويه ؟
مناف: هذاني مع هالملزمات والكتب .. ما بقى شي على نهاية هالكورس ..
فاطمه: الله يعينا على الامتحانات .. بتاخذين صيفي ؟
مناف: ماعتقد اخذ هالسنه .. انتي ؟
فاطمه: ماقدر .. مريم بتعرس فالصيف .. وبنسافر بعدين ..
مناف: وين بتسافرون ؟
فاطمه: بنروح لندون او فرنسا ؟
مناف: اهاا ..
فاطمه: لطيفه سألت عنج والله ..
مناف مبتسمه: حليلها .. والله ماقدرت آجي .. ماعندي حد يجيبني ..
فاطمه: لو قلتي لي بمر عليج ..
مناف: ما تقصرين حبوبه ..
فاطمه: عاد خل نشوفج في عرس مريم اختي
مناف: بحاول ان شاءالله ..
فاطمه: ان شاءالله ..
رن جوال فاطمه وكان فارس المتصل .. فاطمه ردت مبتسمه ..
فاطمه: هلا والله ..
فارس: هلا اختي .. شو اخبارج ؟
فاطمه: طيبه .. وانت شو مسوي ؟
فارس: الحمدلله .. متصل لي الساعه 9 ونص ؟
فاطمه: اي .. ابي اروح السوق اليوم توديني ؟
فارس: اليوم ممممم .. الساعه كم ؟
فاطمه: يعني بعد المغرب يناسبك ؟
فارس: ان شاءالله ولا يهمج الشيخه فاطمه بنت محمد ..
فاطمه: هههههه .. فديتك والله ..
فارس: حاضرين لج ..
فاطمه: تسلم والله ..
فارس: زين متى بتخلصين محاضراتج ؟
فاطمه: الساعه 3 ونص بخلص .. 4 بكون فالبيت ان شاءالله ..
فارس: حلو .. ترتاحين ونطلع بعد المغرب ..
فاطمه: ان شاءالله .. زين ما عطلك فديتك ..
فارس: خلاص اختي .. سلام ..
فاطمه: الله وياك ..
سكرت من فارس ورفعت راسها مبتسمه لمناف ..
فاطمه: الساعه كم محاضرتج الجايه ؟
مناف: بعد ساعه تقريبا ..
فاطمه: انا بعد .. الساعه 10 عندي محاضره ..
مناف: وين مريم اختج ؟
فاطمه: فالمحاضره ..
مناف رن جوالها وكان فارس متصل لها .. شافت التلفون .. استأذنت من فاطمه وراحت تتكلم بعيد ..
مناف: عن اذنج حبوبه ..
فاطمه مبتسمه: خذي راحتج فديتج ..
مناف: هلا وغلا ..
فارس: فديت هالصوت والله
مناف مبتسمه: صحصحت حبيبي ؟
فارس: اي توني طالع من البيت ..
مناف: بتروح المكتب ؟
فارس: لا اول بروح اخلص لي كم شغله برا بعدين بروح المكتب .. وعالدرب بمر اخذ لي قهوه .. مع ان خاطري بالشاي اللي شربانه ذاك اليوم ..
مناف انحرجت: فارس ..
فارس غمض عيونه: عيون وقلب فارس انتي ..
مناف: فديت قلبك والله .. زين حبيبي انا ماقدر اطول ..
فارس: ليش حبيبي ؟
مناف: قاعده مع وحده وقمت عنها عشان اكلمك ..
فارس: اهاا .. زين حياتي كلميني لي فضيتي ..
مناف: من عيوني يا عيوني ..
فارس: تسلم لي هالعيون اللي مسهرتني الليايلي ..
مناف: زين خلني اروح للبنت ..
فارس: اموت فالخجوله .. زين روحي لها .. ولا تنسيني زين ..
مناف: ان شاءالله حبيبي ..
فارس: سلام حبيبي ..
مناف: الله وياك حبيبي ..
سكرت من فارس ورجعت لفاطمه اللي كانت تلعب بجوالها .. تموا مع بعض لين جى وقت محاضرت كل وحده فيهم .. دخلت فاطمه القاعه وحست بالتوتر مره ثانيه .. ماقدرت تركز لانها كانت قلقه .. خلصت كل محاضراتها ورجعت البيت راحت تشيك عند الميلس وما لقت رسالة يوسف .. تغدت وريحت شوي وبعدين راحت تشيك على فارس .. طبعا فارس كان في عالم الحب مع مناف دخلت عليه وهو منسدح يتكلم فالتلفون وكان ميت من الضحك
فارس: ههااااااي .. بصراحه حلوه الحركه ..
فاطمه: احم .. فارس ..
فارس التفت عليها .. واعتدل في قعدته ..
فارس: بعدين بكلمك .. يلا سلام .. وسكر على على طول ..
فاطمه: سوري اخوي ..
فارس: لا عادي .. زين قولي لي وين تبين تروحين اليوم ؟
فاطمه: ابي اروح المجمع .. باخذ لي كم لبسه عالسريع .. وابي افصل لي عبي ..
فارس: عبي مره وحده .. كم عبايه بتفصلين ؟
فاطمه: مممممم .. 3 تقريبا ..
فارس: ما عندج كلش ؟
فاطمه ضحكت: هههههه .. بلا عندي بس ..
فارس: بس تحبين التبذير ..
فاطمه: لا شو تبذير ..
فارس: ها عيل ؟
فاطمه: اللي عندي كرفتهم .. ابي افصل وحده ساده .. ووحده حق الزيارات العائليه .. و وحده حق الكشخه ..
فارس: والله مناكركم مناكر يالبنات ..
فاطمه: ههههههه ..
فارس: زين .. بعد 15 دقيقه بيأذن .. روحي تعدلي وتزبري .. انا بروح المسيد .. بارجع وبانتظرج فالسياره لا تتأخرين علي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
طلعت فاطمه من عند فارس .. وفارس لبس وطلع المسيد .. خلص من الصلاه وركب السياره ينتظر فاطمه .. فاطمه صلت ونزلت .. لقت فارس ينتظرها .. وهم طالعين من البيت كان عبدالعزيز واقف مع يوسف عند المسيد فاطمه من شافت يوسف ابتسمت ونزلت راسها ..
فاطمه " فديت هالطله والله .. اكيد اليوم بيحط لي الرساله " ..
فارس سوا هرن حق يوسف وعبدالعزيز وهو مار صوبهم .. الشباب سلموا عليه .. يوسف شاف فاطمه وابتسم
يوسف " اكيد الحين تقرى المفاجأه اللي كتبتها لها فالرساله " ..
فارس وفاطمه كملوا دربهم للمجمع .. اول ما وصلوا راحت فاطمه كم محل تاخذ لها قمصان وتنانير .. فارس كان يشوف الملابس ويفكر في مناف ..
فارس " فديت قلبها هالمناف .. مادري اشتري لها من هالملابس الزينه " .. تم يتفحص الملابس ويشوف الموديلات .. فاطمه التفت عليه واستغربت منه ..
فاطمه: شعندك فارس ؟
فارس: شو ؟
فاطمه: اشوفك تنقى الملابس ..
فارس: لا اشوف نوعية القطع ..
فاطمه: اي ي ي .. وضحكت ..
فارس مبتسم: ليش تضحكين ؟
فاطمه: ولا شي ..
فارس " آه منج انتي يا فطيم ." ..
كملت فاطمه تسوق .. وبعدين راحت محل العبي .. فصلت لها 3 عبايات وفارس كان يشوف ذوق اخته ويراقبها شلون تختار خامات العبي .. خلصوا من محل العبي ..
فارس: ها اختي تبين شي من هني بعد ؟
فاطمه: لا فديتك .. بس ممكن تجيب لي العبي لما يخلصهم ؟
فارس: متى بيخلصهم لج ؟
فاطمه: بعد اسبوع بيخلص لي ثنتين ..
فارس: والثالثه ؟
فاطمه: الثالثه الله يسلمك بتخلص بعد اسبوعين ..
فارس: زين ليش غير عن الثنتين ؟
فاطمه: لان الخامه مالتها مو من هني .. يسون لها طلبيه ..
فارس: زين يعني خامتها احسن من الثنتين ؟
فاطمه: اي .. ما تتعفس ولا تنسل خيوط ..
فارس: اها ..
فاطمه " شو سر اهتمام فارس بالملابس والعبي ؟ همممممم " ..
فارس: يلا مشينا ..
فاطمه: يلا فديتك ..
طلعوا من المجمع ومروا خذوا لهم عصير عالدرب .. رجعوا البيت وفاطمه كانت متلهفه على رسالة يوسف .. اول ما وصلوا البيت لقوا سياير الشباب .. فاطمه حست بخيبة امل ..
فارس: الحبايب كلهم هني اليوم ..
فاطمه: شكلهم جي ..
فارس: خل اروح استعبط عليهم شوي ..
فاطمه: مشكور فارس فديتك ..
فارس ابتسم لها: حاضرين لج اختي .. انا اذا ما اخدم خواتي من بخدم ..
فاطمه: فديت قلبك والله ..
نزلت فاطمه وكانت تنتظر الميلس يفضى على نار .. اما فارس راح الميلس للشباب .. دخل عليهم وسلم ..
فارس: مرحباااا ..
الشباب: هلاااا ..
فارس: وحشتني حمودي ..
محمد: ايه عليك والله ..
الكل: هههههههه ..
عبدالعزيز: ابوك يالعبط ..
فارس: شحالكم يالربع ؟
خالد: الحمدلله .. انت شو مسوي ؟
فارس: هلا وغلا بمعرسنا ..
خالد: مو الحين يالشيخ ..
فارس: حاضرين ..
خالد وفارس: ههههههه
محمد: خيانه ..
فارس التفت على محمد ..
فارس: افااا ..
محمد: وخر عني .. يالخاين ..
خالد: فارس ما كان قصدي افضح عن مشاعرنا ..
فارس: انا اكرهك .. فضحتني ..
محمد: انا اللي اكرهك يا خاين العشره .. هئ هئ هئ ..
الشباب كانوا ميتين من الضحك عليهم ..
علي: والله عليكم حركات ..
خالد: بس جبتها حلوه يا بونايف .. اي والله يالخاين ..
محمد: هههههه ..
فارس: شباب اليوم بعشيكم من مطعم خطير ..
يوسف: تسوي خير .. بصراحه اليوم ضاربني جوع مو طبيعي ..
فارس مبتسم: حاضرين لك يالوسيم ..
فاضل: بس بدا بالغلط ..
فارس: ليش ؟
فاضل: انت تقول ليوسف الوسيم تحسسنا ان احنا كلنا قبحان ..
الكل: هههههههه
علي: اخ فاضل .. كلن يتكلم عن نفسه ..
عبدالعزيز: حدد موقفك ..
فاضل: حشى كلتوني ..
محمد: في ناس تحط نفسها في مواقف ..
الشباب: باااااااااااااااااااااااااااااااااايخه ..
الكل: هههههههه ..
محمد: فديت خفة دمي والله ..
فارس: قم قم قم .. مصدق انك خفيف دم ..
محمد: آآآه .. وايد جرحت فيني اليوم ..
فارس: تعال براضيك ..
محمد: على وين ؟
فارس: بنروح نجيب العشا ..
علي: وليش محمد يعني ؟
محمد: يا ربي يغارون مني .. آآآه شاسوي في نفسي ..
فارس: هدئ من روعك .. يلا نروح ..
الكل: ههههههه
فارس: عن اذنكم بروح اجيب العشا وبرجع ..
الشباب: الله وياكم ..
طلعوا من الميلس .. ومحمد كان مستغرب من فارس ..
محمد: شو هالمطعم ؟
فارس: مطعم ما عليه كلام .. بس قبل المطعم ابي امر مكان وبغيتك معاي ..
محم مبتسم: قول جي .. انا كنت حاس ..
فارس: ههههه ..
راحوا المجمع اللي خذ فاطمه اخته له .. اول ما وصلوا محمد استغرب من المكان ..
محمد: فروس ليش جايبنا المجمع ؟
فارس: ابغي اخذ كم غرض وبنطلع .. وبعدين بنروح نجيب اكل للميلس ..
محمد: شو هالغرض ؟
فارس: مو غرض واحد .. بس تعال وبتعرف ..
محمد: ان شاءالله ..
دخلوا محل العبي .. ومحمد زادت دهشته .. فارس كان يكلم البايع .. ومحمد مو فاهم شي ..
فارس: من شوي جيت مع الاهل وخذوا كم عبايه ..
البايع: ايوه بالضبط .. كيف اقدر اخدكم الحين ؟
فارس: بس بغيت اسوي كم عبايه زياده بموديلات مختلفه ..
البايع: تفضل ولا يهمك .. هاي الموديلات واختار منها ..
فارس: تسلم الشيخ .. محمد تعال شوي ..
محمد قرب من فارس وهو مندهش من اللي يصير حوله ..
فارس: شو رايك بهالموديل ؟
محمد: والله ماعرف يا فروس .. بس شوف الاسود حلو وناعم ..
البايع: ذوقك حلو ..
محمد مبتسم: والله اشوفه ناعم ..
فارس: زين .. لو سمحت ابغي هالموديل .. يلا حمودي اختار لي موديل ثاني ..
محمد: ممممم .. زين شوف هالملون حلو .. بس غير الوانه ..
فارس: ممكن نغير اللون في هالموديل ؟
البايع: اكيد ..
محمد: اختار البنفسجي الفاتح المايل على الابيض .. التفت على البايع ... متوفر هاللون عندكم ؟
البايع: ماعتقد .. بس ممكن اطلبه لكم ..
فارس: خلاص اطلب لنا اللون ..
البايع: حاضرين الشيخ .. شي ثاني بعد ؟
فارس: لا بس هالموديلين .. وياليت تسوي لهم فاتوره بروحهم ..
البايع: ان شاءالله .. بس المقاس وينه ؟
فارس: سو على المقاس اللي عندك .. بس طول شوي ..
البايع: ولا يهمك .. بس ثواني بكتب لك فاتوره ..
فارس: تفضل ..
محمد يهمس: فروس حق من هاي ؟
فارس: لها ..
محمد ابتسم: اهااا ..
دخلوا بنات وكانوا يطالعون فارس ومحمد باستغراب .. قاموا يتهامسون عليهم ..
البنت1: وي شوفي هالشباب ؟
البنت2: مواعدين ؟
البنت1: مبين عليهم ..
البنتين: ههههههههه
محمد التفت عليهم وكلم فارس ..
محمد: ليفوتك قطعونا ..
فارس ابتسم والتفت عليهم ..
فارس: شعليك منهم ..
البنت1: شوفي بوغتره بيضه مزيون .. كانت تقصد فارس ..
البنت2: ماشاءالله عليه ..
البنت1: شوفي شبسوي له ..؟
مشت صوبهم .. وبكل جرأه مدت يدها تاخذ الكتالوج من على الطاوله اللي هم واقفين جدامها ..
البنت1: لو سمحتوا شوي ..
فارس ابتعد اما محمد وقف مكانه وتم يطالعها باحتقار .. طالعته البنت وضحكت ..
البنت1: هههههه ..
مشت عنهم صوب البنت الثانيه .. فارس كان مذهول من الجرأه .. اما محمد تنرفز من قلة ادبها ..
البايع: الشيخ اكتب الفاتوره باسم من ؟
فارس: اكتبها باسم فارس ..
البايع: ان شاءالله ..
خذ فارس الفاتوره ..
فارس: متى بيجهزون ؟
البايع: شوف العبايه الثانيه انت اخترت فيها لون انا سويت عليه طلبيه ..
محمد: شكثر على ما توصل الطلبيه ؟
البايع: المصنع موجود فالبلاد .. يعني لو بكره الصبح سويت الطلبيه .. بتوصلني العصر .. بشتغل على العبايتين العصر وبخلصهم نهاية هالاسبوع ..
فارس: حلو حلو ..
البايع: بس العبايات اللي قبل يبيلهم وقت ..
فارس: مو مشكله .. الرقم مسجل عندك .. اتصل اول ما تخلصهم ..
البايع: اكيد ..
محمد: يعطيك العافيه ..
البايع كان توه بيرد .. الا البنت ردت بصوت مسموع ..
البنت1: الله يعافيك ..
الكل التفت عليها باستغراب ..
فارس: يلا نطلع ..
محمد التفت على البنت ..
محمد: حسافة اسم هلج اللي شايلته بس ..
البنتين: ههههههه ..
البايع هز راسه على حركات البنات .. طلعوا محمد وفارس وكانوا مستغربين من اللي صار ..
فارس: الله يستر على بناتنا .. بس كلمتك قويه ..
محمد: لان اللي قلته هاي الصج .. يعني الاهل يربون .. والعيال يستغلون .. والله حرام يشوهون سمعة اهاليهم ..
فارس: الله يهديهم ..
محمد: اي والله الله يهديهم .. زين خلصنا ولا بعد ؟
فارس: بس بقى شي بسيط ونخلص ..
محمد: اوكي ..
دخلوا محل يبيع ملابس نسائيه ..
محمد: بتاخذ لها ملابس ؟
فارس: احم .. اي
محمد: زين ما تحس شكلنا غلط واحنا داشين المحل ؟
فارس: شعلي من الناس ..
محمد: اموت فالواثق والله .. زين ليش ما تجيبها تاخذ على ذوقها ؟
فارس: لا انا ودي اخذ لها على ذوقي .. تعرف ذوقي في الملابس .. بس فالعبي ماعندي ذوق بصراحه ..
محمد: هههههه ..
دخلوا المحل .. وتموا يتفرجون على الملابس .. شافتهم البايعه وتقدمت صوبهم ..
البايعه: ممكن اخدكم بشي ؟
فارس: مممممم .. لو سمحتي ابغي اشوف التنانير والبلايز اللي عندكم ؟
البايعه: اي تكرم .. تفضل من هون ..
فارس ومحمد مشوا وراها .. وتمت توريهم الملابس .. اختار فارس تنورتين و 4 بلايز لمناف ..
البايعه: كتير ذوقك حلو ..
فارس: مشكوره الشيخه ..
البايعه: في شي تاني بدكم اياه ؟
فارس: لا ..
البايعه: تفضل من هون الكاشير ..
مشوا وراها صوب الكاشير .. دفع فارس المبلغ ..
البايعه: بدك اغلفهم ؟
فارس: ممممم
محمد: اي غلفيهم لو سمحتي ..
البايعه مبتسمه: تكرم ..
غلفت لهم الملابس بطريقه حلوه .. خذوا الاغراض وطلعوا .. راحوا خذوا عشى للشباب .. ورجعوا الميلس .. تعشوا الشباب وبعدين كلن اتجه لبيته .. كانت الساعه 12 ونص بالليل .. فاطمه طلعت من غرفتها وراحت صوب الميلس تشيك على رسالة يوسف .. راحت وما لقت شي ..
فاطمه " شو السالفه .. اليوم وامس هو عندنا .. ولا في رساله ولا شي " ..
راحت غرفتها وهي زعلانه .. حذفت نفسها على السرير وتمت تفكر في سر تأخير الرساله .. في هالاثناء فارس كان يطالع الاغراض المغلفه اللي خذها لمناف .. خذ عطره المفضل وبخه على الكيس .. حط الاغراض على جنب واتصل بمناف ..
مناف: هلا فديت روحك ..
فارس: شحالج يا قلبي .؟
مناف: مشتاقه لك حياتي ..
فارس مبتسم: فديت شوقج يا قلبي .. شلون كان يومج ؟
مناف: حلو ..
فارس: شلون حلو ؟
مناف: اليوم بعد ما رجعت من الجامعه لقيت اخواني يلعبون فالحوش بالطين .. نادوني العب معاهم .. عاد انا ما صدقت ..
فارس: زين ..
مناف: بدلت بسرعه ورجعت لهم .. وتمينا نلعب بالطين .. فيصل ماشاءالله عليه سوا اشكال حلوه .. وتركها تجف .. ولما جينا الساعه 7 ونص نشيك عليهم .. كان شكلهم يجنن .. سوا مربع مرتب .. و سوا ريال بس شكله يضحك .. جسمه كبير وراسه صغير وملامحه يدوب تبين .. ضحكنا عليه .. احتفظت فيهم عندي ..
فارس: ماشاءالله عليه ..
مناف: وانت شلون كان يومك حبيبي ؟
فارس: اليوم متوتب حدي ..
مناف: ههههه .. ليش ؟
فارس: اليوم تعشينا عشى جامد ..
مناف: وليش تاكل هالكثر يالدب ..
فارس: ههههه .. انا دب .. حرام عليج ..
مناف: فديتك والله
فارس: اي هاي الكلام .. مو تقولين لي دب يالدبه ..
مناف وفارس: ههههههه ..
فارس: بكره بمر فيصل وعبود ..
مناف: وين بتروحون ؟
فارس: يمكن اطلعهم ويمكن بس اقعد معاهم فالفريج ..
مناف: اهاا .. زين شعندك بكره ؟
فارس: بكره مممممم .. ماعندي شغل وايد .. يمكن اطلع مع ابوي ..
مناف: متى تبيني اقعدك ؟
فارس: قعديني الساعه 7 ونص ..
مناف: ان شاءالله فديت قلبك ..
فارس: متى بتنامين ؟
مناف: مو الحين .. ابي ادرس بعد بكره عندي امتحان .. وبكره مو رايحه الجامعه ..
فارس: الله يوفقج يالغاليه .. زين عيل انا بروح انام وبخليج تدرسين .. مع اني احس نفسي مو قادر انام ..
مناف: من الاكل يالدب ..
فارس: هههههه .. انا دب .. معليه اوريج يا غصين البان ..
مناف: هههههه .. زين فديتك خل اروح اسوي لي قهوه عشان اذاكر ..
فارس: زين يا قلبه .. شدي حيلج حياتي .. لي خذتي بريك اتصلي لي حتى لو كنت نايم عادي بقعد ..
مناف: زين حياتي ..
فارس: يلا يا عمري .. سلام ..
مناف: الله وياك ..
سكرت من فارس .. وراحت تسوي لها قهوه عشان تصحصح وتذاكر عدل .. رجعت الغرفه وفتحت كتبها وتمت تدرس .. الساعه 2 ونص .. مناف تعبت من الدراسه .. خذت لها بريك .. راحت تتمشى فالبيت شوي .. طلت على امها واخوانها .. غطت عبدالله عدل وطلعت .. رجعت الغرفه واتصلت لفارس .. فارس طبعا كان يتقلب مو قادر ينام لانه مثقل بالعشى .. اول ما رن جواله ( عالي مستواه ) .. رد على طول ..
فارس: فديت حبيبتي والله ..
مناف: ما نمت يالساحر ..
فارس: هههههه .. جنج قطعتيني اليوم .. من شوي تقولين لي يالدب .. و الحين الساحر ..
مناف: هههههه .. انت الساحر الدب ..
فارس: ههههه .. زين زين .. صبري علي ..
مناف: ليش ما نمت زين ؟
فارس: من سكرت من عندج وانا اتقلب .. مب قادر انام ..
مناف: زين قوم تمشى شوي هضم ..
فارس: تدرين بروح البحر ..
مناف: بسم الله .. شاللي يوديك البحر فهالليل ؟
فارس: عادي ..
مناف: ما تخاف يطلع لك جني ولا شي ..
فارس: هههههه .. لا ما يطلع حبيبتي ..
مناف: بعدين ظلام ..
فارس: يلا تجهزي بمر عليج ..
مناف: لا مستحيل اروح في هالليل ..
فارس: انا معاج لا تخافين ..
مناف: مستحيل ..
فارس: ههههههه .. زين حياتي خليني اقوم البس عشان اروح ..
مناف: من صجك بتروح البحر ؟
فارس: اي ..
مناف: لا فارس ارجوك لاتروح ..
فارس: ليش يا قلبه ؟
مناف: يمكن يصير عليك شي .. وانت بروحك محد معاك ..
فارس: قلت لج تعالي معاي ما بغيتي ..
مناف: عاااد فارس ..
فارس: فديت الدلع والله ..
مناف: لا لاتروح ..
فارس: حياتي بالبس وباتصل لج اول ما طلع من البيت ..
مناف: الله يخليك لاتروح ..
فارس: حياتي شو فيج .. عادي .. مو اول مره اروح .. يلا يا قلبي خليني اقوم البس ..
مناف بخضوع: زين ..
سكر فارس وهو يضحك على مناف .. لبس شورت للسباحه لونه بيج .. وفانيله بيضه .. خذ فوطته وقرشة ماي وطلع .. وهو نازل رن جواله ( عالي مستواه ) .. رد عليها ..
فارس: حياتي انتي ..
مناف: الله يخليك لاتروح ..
فارس: حبيبتي انا طالع الحين ..
مناف: يالله عليك .. والله عليك طلعات ..
فارس: هههههه ..
ركب السياره وهو يكلم مناف .. حرك من البيت وراح صوب البحر .. اول ما وصل صف السياره ونزل .. فصخ الفانيله وهو يكلم مناف ..
فارس: ليفوتج الماي يجنن .. بارد
مناف: زين لا تدخل تسبح .. بس تمشى على السيف ..
فارس: لا يبه .. الماي لا يقاوم .. زين حياته خليني اسبح شوي وبرجع اتصل لج .. انتي قعدي ذاكري شوي ..
مناف بخوف: هالله هالله بنفسك حبيبي ..
فارس مبتسم: تخافين علي حبيبتي ؟
مناف: والله اخاف عليك .. زين عشان خاطري لاتسبح ..
فارس: حياتي انتي والله .. بس خليني شوي ..
مناف: امري لله .. زين انتظر اتصالك يا قلبي ..
فارس: من عيوني ..
مناف: الله يحفظك ..
فارس: سلام ..
سكرت مناف وهي تحاتي فارس .. اما فارس دخل يسبح فالبحر لان الماي كان بارد و يجنن .. خذ معاه بجلي عشان بيغوص .. تم يسبح بعيد عن السيف .. نزل يغوص وهو مسمتع بمنظر الاسماك الصغيره اللي تسبح حوله كان كل ما يوجه النور صوبها تشرد .. تم يغوض ويطلع للسطح لين سمع الاذان .. سبح راجع للسيف .. استلقى على الرمل الناعم وغمض عيونه يفكر .. تنفس بعمق وقام ينشف نفسه .. شيك على جواله وشاف مس كولات من مناف تقريبا 6 ..
فارس " فديت عمرها " .. اتصل لها عشان يطمنها ..
.............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-15-2007, 05:52 AM
مناف: واخيرا رديت .. والله خفت عليك ..
فارس: ليش خايفه يا قلبي .؟ والله اني متعود اجي هني بروحي .. واحيانا يجي معاي ولد عمي ..
مناف: زين ماخفت يطلع لك شي .؟
فارس: مثل شو ؟
مناف: ما خفت يطلع لك دول يقرصك ولا سمك القرش يعضك ..
فارس مات من الضحك على مناف ..
فارس: ههههههههه .. حياتي انا اسبح قريب .. هالاشياء تطلع في الاماكن العميقه ..
مناف: زين لاتضحك علي ..
فارس: فديت قلبج والله ..
مناف: ترا أذن ..
فارس: سمعت الاذان .. الحين بروح البيت .. زين حياتي لحظه شوي خل البس ..
مناف: زين ..
حط التلفون على السياره .. لبس الفانيه وركب السياره .. كلم مناف وهو محرك رايح صوب الشارع العام ..
فارس: هلا حياتي ..
مناف: فديتك والله ..
فارس: هالمنطقه تهون .. في منطقه مهجوره بعيد عن العاصمه .. مسكونه وصارت لنا فيها سوالف ..
مناف: شلون ؟
فارس: هالمنطقه فيها بيوت مهجوره صوب البحر .. وفي بيوت مهجوره شوي بعيده .. مره واحد من الشباب قال لنا ان احد البيت المهجوره اللي بعيده عن البحر .. فيها جن .. وانه لما دخل كان حد يحذف عليه حصى .. قلنا خل نروح نشوف .. ولما رحنا ما شفنا ولا سمعنا شي ..
مناف بخوف: زين ..
فارس: ولد عمي كان مشغل ليتات السياره .. وكانت الاضاءه منعكسه على الطوفه .. واحنا طالعين من البيت اللي قال عنه الريال .. الا شفنا ظل على الطوفه .. كان واحد يمشي ورانا بس لما التفتنا ورانا ما شفنا حد .. الظلال بس على الطوفه ..
مناف: وااااي .. شسويتوا ؟
فارس: شسوينا .. ركبنا السياره وماتشوفين الا غبرتنا .. حسيت بقشعريره في جسمي .. و ولد عمي بطل عيونه مصدوم من اللي يشوفه ..
مناف: يمه يخوف .. زين ليش تروحون هناك ؟
فارس: فضول ..
مناف: والله انت عليك طلعات ..
فارس: ههههه ..
مناف: زين انا بروح انام شوي قبل ما قعد اخواني للمدرسه .. وابي ادرس بعد ..
فارس: زين فديت قلبج حياتي .. ولا تنسين تقعديني 7 ونص ..
مناف: ان شاءالله حبيبي ..
فارس: سلام ..
مناف: مع السلامه ..
مناف نامت بعد ما سكرت من فارس .. اما فارس رجع البيت وخذ لك شور وراح المسيد .. وهو راجع شاف ابوه وجاسم وعبدالعزيز ..
بوفارس: وين كنت ؟
فارس: رحت البحر ..
جاسم: ليش ؟
عبدالعزيز بعبط: رايح يلقط فقع فالبحر ..
جاسم ببرأه: في فقع فالبحر ؟!
فارس: اي في .. وجبت لكم وايد بعد ..
بوفارس: لا تقعدون تكذبون على الولد ..
فارس وعبدالعزيز: هههههههه
جاسم: شو السالفه ..
بوفارس: ما عليك منهم ..
دخلوا البيت وهم يضحكون .. بوفارس خذ جاسم لغرفته ونام معاه .. عبدالعزيز راح غرفته ونام على طول .. فارس دخل غرفته شيك على جواله ولقى مسج من مناف .. رد على المسج .. ونام بهدوء ..
يوم جديد بشمسه اللي نورت الارض .. تفتح الجوهره عيونها وتشوف ابراهيم نايم جنبها .. ابتسمت وقامت بنشاط .. خلصت روتينها اليومي .. وراحت تجهز الريوق حق زوجها .. رجعت الغرفه عشان تقعده من النوم .. قربت منه وغلغلت اصابعها في شعره ..
الجوهره بهمس: حبيبي يلا قوم ..
ابراهيم: هممممم ..
الجوهره: فديت هالصوت والله .. قوم فديت قلبك ..
ابراهيم يرد عليها وهو مغمض عيونه ..
ابراهيم: بس خمس دقايق ..
الجوهره باسته على جبهته ..
الجوهره: لا حياتي مافي خمس دقايق ..
ابراهيم فتح عيونه بكسل وهو مبتسم ..
ابراهيم: فديت هالويه الحلو ..
الجوهره مبتسمه: حياتي والله .. يلا قوم فديت قلبك ..
ابراهيم قعد على السرير والجوهره جنبه .. حاطه يدها على كتفه ..
الجوهره: قوم على ما جيب الريوقف فوق ..
ابراهيم: ان شاءالله حبيبتي ..
طلعت الجوهره من الغرفه وراحت تجيب الريوق .. اما ابراهيم قام يخلص روتينه اليومي .. طلع من الغرفه وشاف الريوق على الطاوله .. والجوهره كانت ترتب الطاوله .. قرب منها ابراهيم وطوقها بذراعينه ..
ايراهيم: صباح الورد يا عروسه ..
الجوهره: هلا وغلا .. صباحك عسل يا قلبي ..
ابراهيم: فديت روحج والله .. شالريوق الزين ..
الجوهره: بالعافيه فديت قلبك .. تبي شاي احمر ولا حليب ؟
ابراهيم: حليب فديتج ..
صبت الجوهره الحليب حق زوجها وقربت له الصحون ..
الجوهره: حبيبي بلبس وبجيك .. لاتخلص عني الاكل ..
ابراهيم والجوهره: هههههه ..
الجوهره راحت تلبس .. وابراهيم شرب الحليب وكان ينتظرها عشان يتريقون مع بعض .. طلعت من الغرفه وقعدت مع زوجها وتريقوا مع بعض .. بعد الريوق لبسوا وركبت الجوهره مع ابراهيم عشان يوصلها المدرسه .. واليوم هو اول يوم لها دوام بعد شهر العسل .. وصلها ابراهيم وراح دوامه ..
في بيت اهلها يوسف فتح عيونه وهو يفكر في فاطمه ..
يوسف " فديت قلبها .. انتظر ردها على احر من الجمر .. وان شاءالله تعجبها المفاجأه .. مع ان خاطري اشوف ردة فعلها وهي تقرى المفاجأه .. فديت ضحكتها والله " .. قام من السرير وخلص روتينه .. نزل وكانت هنادي تسولف مع خالها ..
يوسف: مرحبا ..
سلمان: عليكم السلام ..
الكل: هههههه ..
يوسف: امس متعشي مع الشباب وكثرنا .. والله بالعافيه نمت امس .. حسيت نفسي ثقيل .. حتى ما قدرت اتقلب
هنادي: شدعوه ما كلين خروف ؟
يوسف: لا شنو خروف .. والله كلنا عشى جامد .. فارس ذي مخرب ..
سلمان: ياكل اكثر منكم ولا يمتن ..
يوسف: لانه على طول محافظ .. الرياضه والتمرين ما يتركهم ..
سلمان: ماشاءالله عليه ..
هنادي: يوسف اسوي لك سندويش ؟
يوسف: لا ارجوج .. بس سوي لي شاي نعناع سكر زياده فديتج ..
هنادي: ان شاءالله ..
كعادته يوسف .. خذ كوب الشاي وطلع .. تم سلمان شوي مع هنادي وبعدين طلع وراح شغله .. هنادي شافت الساعه .. كانت تشير الى 7 بالضبط ..
هناي: خل اقعد نواف فديته .. اتصلت له .. رد وهو نعسان ..
هنادي: صح النوم ..
نواف: هلا حبيبتي ..
هنادي: قوم يالكسلان ..
نواف مبتسم: آآآه .. ان شاءالله بقوم ..
هنادي: انتظر اتصالك لي صحصحت فديتك ..
نواف: ان شاءالله ..
نواف قام من السرير وتم يتمدد وهو حاس بالتعب .. نزل تريق ولبس .. وهو طالع اتصل في هنادي ..
هنادي: هلا والله ..
نواف: شحالج حبيبتي .؟
هنادي: طيبه .. ها صحصحت فديتك ..
نواف: اي مصحصح .. تريقت مع الوالده .. وطلعت ..
هنادي: وين بتروح الحين ؟
نواف: اول شي بروح الشركه .. وعلى الساعه 9 ونص او 10 بروح المكتب .. بشوف المحل لان بتوصل بضاعه جديده اليوم ..
هنادي: اهاا ..
نواف: زين حبيبتي وحشتيني ودي اشوفج اليوم ..
هنادي: مممممم .. حياك اليوم فديتك ..
نواف: فديت هنودتي والله .. تامريني على شي وانا جاي ؟
هنادي: لا فديتك ..
نواف: لا ما يصير اجيج خالي ..
هنادي: فديتك والله ماله داعي ..
نواف: متى بتروحين الجامعه اليوم ؟
هنادي: اليوم عندي محاضرتين بس .. وحده الساعه 11 والمحاضره الثانيه الساعه 3 ..
نواف: امر واوديج فديتج ؟
هنلدي: لا حبيبي الدريول موجود .. بعدين لازم ارجع عشان اسوي لك عشى ..
نواف: لا مابي شي فديتج .. بس ابي اقعد معاج ..
هنادي: لا اليوم بسوي لك خوش عشى ..
نواف: والله انج مدلعتني ..
هنادي: تستاهل فديتك ..
نواف: يا بعد قلبي والله .. زين حبيبتي انا وصلت الشركه .. خل اروح المكتب اشوف وش ينتظرني من شغل .. بس افضى برجع اكلمج حياتي ..
هنادي: زين فديتك ..
نواف: بقولج حبيبتي ..
هنادي: هلا ..
نواف: قبل ما تروحين الجامعه دقي علي ..
هنادي مبتسمه: ان شاءالله ..
سكر نواف وهو فرحان .. دخل الشركه يباشر اشغاله .. اما هنادي على طول اتصلت باختها ..
هنادي: هلا والله جوجو ..
الجوهره: هلا حبيبتي ..
هنادي: شحالج اختي ؟
الجوهره: تمام .. وانتوا شمسوين ؟
هنادي: تعرفين بدونج نحسن الوضع غريب ..
الجوهره: بدوني وتحسون جي .. عيل لي رحتي بيت ريلج شبيسون هالعزابيه ..
هنادي: ههههه ..
الجوهره: هههههه .. ما رحتي الجامعه اليوم ؟
هنادي: مو الحين ..
الجوهره: اهااا ..
هنادي: ماعندج حصه الحين ؟
الجوهره: لا عندي ثالثه .. من شوي واصله ..
هنادي: زين جوجو .. اليوم نواف بيجيني .. وعاد قلت ابي اتفنن له .. شتقترحين علي ؟
الجوهره: فديت السنعه والله ..
هنادي: ههههه .. لازم ..
الجوهره: اكيد لازم .. هاي بوالعيال .. دلعيه من عندج غيره تدلعينه ..
هنادي: ههههه .. على قولتج .. زين ما قلتي لي وش اسوي له ؟
الجوهره: تبين تغثينه انتي ولا عادي ..
هنادي: هههههه .. جوجو شنو اغثه .. حرام عليج ..
الجوهره: هههههه .. الله يوفقج وياه يا هنوده ..
هنادي: اختي مو وقته هالكلام .. عطيني اقتراحاتج ..
الجوهره: زين زين .. ممممممم .. سوي له سلطه خفيفه .. وسوي شوريه سنعه من شورباتج المشهوره .. والطبق الرئيسي خل يكون مممممم .. سوي له معكرونه او خلطة الدياي الخطيره اللي تسوينها .. اللي بالفرن .. عرفتيها ؟
هنادي: اي عرفتها .. زين بسوي له سلطه بالجبن .. وبسوي له شوربه .. والطبق الرئيسي بيكون خلطة الدياي بالفرن .. حلو حلو .. خل اقول للخدامه تجهز لي الاغراض من الحين عشان اول ما رجع من الجامعه ابدى ..
الجوهره: فديت اختي والله ..
هنادي: شعبالج ..
الجوهره وهنادي: ههههههه
هنادي: مشكوره اختي الغاليه .. ما عطلج عن شغلج ..
الجوهره: حاضرين لج الشيخه هنادي بنت خليفه ..
هنادي: مع السلامه حبيبتي ..
الجوهره: وداعة الله ..
سكرت هنادي من اختها وراحت توصي الخدامه عشان تجهز لها الاغراض ..
في بيت بومحمد الوضع غير .. بومحمد يصارخ عشان الكل يقوم .. واللي مغلبه مع النوم هو فهد الكسول ..
بومحمد: عيزت مع هالولد ..
محمد مبتسم: فهد والاجر على الله .. وباس راس ابوه .. صبحك الله بالخير ..
بومحمد: هلا والله يبه .. الله يصبحك بالنور والسرور ..
محمد: هات اسماء عنك يبه ؟
بومحمد: لا خلها عند ابوها .. امسك هالكسلان فهود ..
محمد: ههههه .. ان شاءالله ..
نزل بومحمد وهو شايل اسماء .. ومحمد وراه ماسك فهد .. دخلوا المطعم وام محمد كانت داخله معاهم وهي شايله الريوق والخدامه وراها ..
ام محمد: وين سلطان والريم ؟
محمد: جاين .. باس راسها .. شحالج الغاليه ؟
ام محمد مبتسمه: الحمدلله يبه .. عطني فهد فديته ..
ام محمد خذت فهد في احضانها وحضنته .. ودته الحمام عشان تغسل ويهه وتبدل ملابسه .. اسماء الدلوعه كانت في حضن ابوها نايمه بسلام .. دخلت الريم و وراها فاضل وعلي .. كلهم سلموا على ابوهم وقعدوا على الطاوله
بومحمد: وين سلطان ؟
الريم: يبه سلطان حرارته مرتفعه ..
بومحمد بخوف: سمالله عليه .. كم حرارته ؟
فاضل: 37.5 يبه ..
بومحمد: علي يبه قوم ناخذ ابوك المستشفى يلا ..
علي: ان شاءالله يبه ..
بومحمد: الريم يبه تعالي اخذي اختج .. قعديها شوي شوي ولاتزعجينها ..
الريم: ان شاءالله يبه .. خذت اسماء من عند ابوها وقعدت مكانها ..
فاضل: يكسر خاطري ابوي لما يتصرف بهالطريقه ؟
محمد رفع حاجب: شلون ؟
فاضل: شفته شلون كان خايف على سلطان .. وقام على طول من سمع انه حرارته مرتفعه ..
محمد: حنون بومحمد ..
الريم خنقتها العبره وكانت بتصيح ..
الريم: فديت ابوي والله .. الله يخليه لنا ..
الكل: آمين ..
الريم: فاضل: روح قول لامي ان سلطان تعبان ..
محمد: مكبرينها ليش .. كلها الا حراره مرتفعه ..
الريم: لازم امي تعرف ..
فاضل: الحين بروح اقولها ..
بومحمد طار فوق عند ولده .. دخل عليه الغرفه ..
بومحمد: سلطان يبه شو فيك ؟
سلطان: يبه جسمي يعورني .. بردان ..
بومحمد: سمالله عليك يالغالي .. قوم البس فديتك بنروح المستشفى ..
سلطان: ماقدر ..
بومحمد: زين انا بليسك ..
طلع له ثوب من الكبت ولبسه عالسريع .. دخل عليهم علي .. مسك سلطان ونزلوا تحت .. اما محمد كانت ميته من الخوف ..
ام محمد: سمالله على ولدي .. شو فيه .؟
بومحمد: حرارته مرتفعه .. الحين بنوديه المستشفى ..
ام محمد: طمنوني الله يرضى عليكم ..
علي: ان شاءالله يمه .. ولا يهمج ..
طلع بومحمد وعلي وسلطان متجهين للمستشفى .. اما الباقي كملوا روتينهم بشكل طبيعي .. ام محمد كانت وايد تحاتي وخايفه ..
ام محمد: محمد يمه اتصل شوفهم ؟
محمد: يمه توهم طالعين من البيت .. ما يمديهم يوصلون .. بعدين هم بيتصلون لنا ..
ام محمد: الله يرضى عليك اتصل طمن قلبي ..
محمد طلع تلفونه من جيبه: ولا يهمج الغاليه .. اتصل فيهم ..
اتصل محمد ورد عليه علي ..
محمد: ها بشروا ؟
علي: تونا واصلين .. والدكتور توه بيكشف عليه ..
محمد: زين هاك امي وقولها هالكلام ..
علي: عطني اكلمها ..
ام محمد: فديت عمرك يا علي طمني على اخوك ..
علي: فديت قلبج الغاليه .. ما عليه شر .. الدكتور توه بيشوفه .. واول ما يطلع من عنده الدكتور باتصل اطمنكم
ام محمد: زين لا تتأخر انتظر اتصالك ..
علي: علىهالخشم الغاليه ..
ام محمد: فديت خشمك يبه ..
عطت محمد التلفون ..
محمد: شو قالج ؟
ام محمد: توه الدكتور يكشف عليه ..
محمد: قايل لج انا .. ان شاءالله ما عليه شر ..
ام محمد: الله يشفيه ..
طلع فاضل وخذ الريم واسماء معاه .. فهد طلع مع محمد ..
بيت بوفارس .. كلن قام وراح شغله .. الا مريم وفارس .. مريم عندها محاضره متأخره .. اما فارس فكان نايم وبيقعد على اتصال مناف ..
الساعه 7 ونص بالضبط رن جوال فارس ( عالي مستواه ) .. فتح عيونه بتعب .. خذ الجوال ورد ..
فارس: هلا حياتي ..
مناف: حبيبي انته ..
فارس فتح عيونه: ايه عليج يا قلبي ..
مناف: متى نمت حبيبي ؟
فارس: نمت الساعه 5 .. بعد ما رجعت من المسيد ..
مناف: فديت روحك .. زين يلا قوم صارت الساعه 7 ونص ..
فارس قعد على السرير: زين يا قلبي ..
مناف: كلمني لي فضيت ..
فارس: ان شاءالله ..
سكرت من فارس وجابلت كتبها .. اما فارس قام على طول عشان بيطلع مع ابوه .. طلع فارس مع ابوه وخلصوا اشغالهم .. رجعوا البيت تغدوا وبعدين قيلوا .. قبل أذان المغرب دخل جاسم يقعد فارس للصلاه .. قام فارس وراح المسيد يصلي معاهم ..بعد ما رجع من المسيد اتصل بفيصل ..
فارس: السلام عليكم ..
فيصل: عليكم السلام ..
فارس: شحالك فيصل ؟
فيصل: الحمدلله .. ها متى بتمرنا ؟
فارس: بعد شوي ..
فيصل: زين ننتظرك ..
فارس: زين تبون شي وانا جاي ؟
فيصل: لا تسلم ..
فارس: زين .. لو بغيتوا شي دقوا علي قبل ما اوصل ..
فيصل: ان شاءالله ..
فارس: بارك الله فيك .. يلا عيل .. سلام
فيصل يقلد فارس: سلام ..
سكر من فيصل واتصل بصديقه الروحي محمد ..
محمد: واااي على هالصوت الحلو ..
فارس: ههههه .. فديت الغزل انا ..
محمد: اموت فالدلع والله ..
فارس: يا ويل حالي .. ماستحمل كلامك حمودي ..
محمد وفارس: هههههه
فارس: شحالك الغالي ؟
محمد: طيب .. واعلومك ؟
فارس: متكسر حدي ..
محمد: ليش ؟
فارس: رحت البحر الفجر .. ومانمت عدل .. ومحاوط مع الولد من الصبح ..
محمد: صج انك خاين ..
فارس: ليش ؟
محمد: تروح البحر بدوني ..
فارس: اما فاتك البحر .. كان الماي بارد يجنن ..
محمد: لا تقهرني مع ويهك .. وليش ما تتكلم ؟
فارس: ما كنت مخطط للروحه والله ..
محمد: بس عرفت ..
فارس: شو عرفت؟
محمد: هاي وحده من طلعاتك ..
فارس: ههههههه ..
محمد: زين قولي وين بتروح اليوم ؟
فارس: الحين بروح حق عبود وفيصل ..
محمد: بتطلعهم ؟
فارس: ماعتقد .. وانت ؟
محمد: عازم الاهل على العشى ..
فارس: يعني ما بشوفك اليوم حمودي .؟
محمد: الا بشوفك يا بعد كلي ..
فارس: طمنتني .. واااي يا قلبي ..
محمد وفارس: هههههه
محمد: الوعد فالشيشه الساعه 11 ونص ..
فارس: شو هالعشى الجامد ؟
محمد: ههههه .. زين ما طول عليك روح خلص مشوارك ولنا لقاء ..
فارس: فديت اللي انحرج والله ..
محمد: فروس سكر احسن لك ..
فارس: هههههه .. سلام يا قلبي ..
سكر فارس وهو ميت من الضحك على محمد .. اتجه لبيت مناف .. تلاقى مع فيصل وعبدالله وقعد معاهم تقريبا ساعه ونص ..
الساعه 8 محمد كان واقف جدام المرايه يعدل غترته .. وساره واقفه جنبه وتكحل عيونها ..
محمد: شفتي احلى من ريلج ؟
ساره: يا مغرور ..
محمد يستعبط: تنكرين اني مو وسيم ومافي بوسامتي ..
ساره: مشكله الغرور ..
محمد: ليش تتهربين من كلامي .. اعترفي اني اوسم انسان بالعالم ..
ساره تضحك على كلام ريلها ..
ساره: شو فيك مره وحده اغتريت ؟
محمد: آآه .. فديت وسامتي .. بس خلاص ماقدر اشوف نفسي زياده فالمرايه .. اخاف احسدني ..
ساره: ريلي استخف اليوم ..
محمد: ههههههه .. فديت سويره والله .. انتي اجمل من خلق ربي ..
ساره: فديت روحك يا محمد .. بس بعد ما راح اقولك انك وسيم ..
محمد: آخ صدتيني .. على بالي بجيب راسج بهالكلام ..
ساره ومحمد: ههههههه ..
محمد: جاهزه حبيبتي ؟
ساره: بس البس عبايتي ..
محمد: عيل بروح اوصي الريم على اليهال ..
ساره: انا خليت اليهال عند عمتي ..
محمد: ليش ؟
ساره: البنت عندها امتحانات ..
محمد: اي ي ي .. زين عيل بروح اشوفهم وبنتظرج تحت ..
ساره: زين فديتك ..
نزل محمد عند امه .. وتم يلاعب عياله على ما تنزل زوجته ..
محمد: شو اخبار سلطان الحين ؟
ام محمد: الحمدلله رب العالمين الحين احسن من الصبح ..
محمد: الحمدلله ..
ام محمد: شلون امورك فالشغل ؟
محمد: الحمدلله كل شي تمام ..
ام محمد: الله يوفقك ..
محمد: تسلمين لي الغاليه ..
دخلت ساره وهي مبتسمه ..
ساره: محمد انا جاهزه ..
محمد: يلا مشينا ..
ساره: عمتي في خاطرج شي ؟
ام محمد: لا فديت قلبج .. روحوا تونسوا ..
ساره: ان شاءالله ..
محمد: مع السلامه .. حبيبي نصوري .. حبيبي نيوفي .. مووووح ..
ام محمد: روح لا يتعلقون فيك ..
محمد: زين ..
طلع محمد وطلعت ساره وراه .. راحوا يتعشون فالمطعم .. كانوا يسولفون بوناسه ..
ساره: محمد فديتك بقولك شي ..
محمد: قولي فديت روحج ..
ساره: محمد انا حامل ..
محمد بطل عيونه .. ما كان مصدق اللي يسمعه ..
محمد: ساره لا تلعبين باعصابي .. والله بامسج وبحضنج قدام الناس اللي بالمطعم ..
ساره: عاد محمد .. ليش تقول جي ..
محمد: احلفي انج حامل ..؟
ساره: والله يا محمد ..
محمد: فديتج والله يا سارونتي الحلوه ..
ساره: فديت قلبك يا محمد .. يعلني اشوفك دوم مستانس ..
محمد: ودي اطير من الفرحه ..
ساره: حياتي والله ..
تم محمد بسولف مع ساره وهو طاير من الفرح .. خبر حملها ونسه وايد .. خلصوا من المطعم .. ورجعوا البيت على الساعه 10 ونص تقريبا .. اول ما دخلوا الحوش ..
ساره: بتطلع فديتك ؟
محمد: لا مو الحين .. مواعد الشباب الساعه 11 ونص ..
ساره: عيل وين بتروح الحين ؟
محمد مبتسم: بنزل معاج يا احلى ساره ..
ساره انحرجت ونزلت من السياره بسرعه .. محمد تم يطالعها وهو مبتسم .. بند السياره ونزل وراها .. دخل الغرفه ولقاها تعلق عبايتها وشيلتها .. قرب منها وحضنها بقوه ..
محمد: مبروك يا حبيبتي ..
ساره: فديتك يا محمد .. انا اللي ابارك لك ..
محمد: والله مستانس على هالخبر الحلو ..
ساره: مو خاطرك يجون توأم .. ؟
محمد: والله ياليت يجون توأم بنات ..
ساره: ههههه .. عاد شو بتسميهم ؟
محمد: انتي شو الاسامي اللي فبالج ؟
ساره: ممممممم .. عاجبني اسم الريم ..
محمد: عاد اختي الريم ..
ساره: والله حلو ..
محمد: زين و توأم الريم ؟
ساره: ممممم .. توأم الريم انت تسميها ؟
محمد: توأم الريم نسميها نوف ..
ساره: حلو نوف ..
محمد: الريم ونوف .. الله محلاهم والله ..
ساره: زين لو كانوا اولاد ؟
محمد: ممممم .. بسمي واحد منهم فارس ..
ساره: ياحبك لفارس ..
محمد: تغارين منه ؟
ساره: ههههههه .. اي اغار منه وايد ..
محمد وساره: ههههههه ..
محمد: زين انتي اختاري اسم توأم فارس ..
ساره: ممممم .. توأم فارس هو محمد ..
محمد: هههههه ..
ساره: شو رايك ؟
محمد: حلو والله محمد بن محمد .. وفارس بن محمد ..
ساره: زين احنا نقول توأم على كيفنا .. يمكن ما يجون توأم ..
محمد: بس عندنا options اسامي .. بنات قلنا نوف والريم .. وشباب فارس ومحمد ..
ساره: ههههه ..
محمد حضنها لصدره بقوه وباسها على راسها ..
محمد: الله يسعدج على هالخبريه الحلوه اللي قلتيها لي ..
ساره: ان شاءالله اشوفك دوم مستانس .. زين قوم روح حق ربعك ..
محمد: تمللتي مني .. افااا ..
ساره: هههههه .. لا بس ابي اخذ شور وارقد اليهال ..
محمد: اخاف ترقدين اليهال بس ..
ساره: شو قصدك ؟
محمد: اخاف تاخذين شور وتنامين مع اليهال ..
ساره: هههههه ..
محمد: فديت هالضحكه والله .. زين بس طلعي لي ثوب وغتره بيضه ..
ساره: ان شاءالله ..
محمد فصخ الثوب اللي عليه .. ولبس اللي طلعته له ساره .. سلم عليها وطلع من البيت رايح الشيشه للشباب ..
وهو فالطريق اتصل بفارس ..
فارس: هلاوغلا ..
محمد: حياتي وقلبي و روحي والله ..
فارس: لا العشى سوا فيك شغل ..
محمد: ههههههه ..
فارس: لا اشك انك رحت تتعشى ..
محمد: بسك يا فروس ..
فارس: ان شاءالله طال عمرك ..
محمد: وين انت ؟
فارس: فالشيشه ..
محمد: من هناك ؟
فارس: الشباب كلهم تقريبا .. سلمان ونسايبه .. اخوانك .. وعزيز اخوي ..
محمد: خلود معاكم ؟
فارس: لا .. كلمته وقالي انه مشغول .. تعرفه العيار ..
محمد: شغال على التلفون ..
فارس: ههههه .. انا قايله .. لو نزل مستوى اختي فالجامعه بحرمه منها ..
محمد: هههههه ..
فارس: متى بتجي ؟
محمد: انا فالدرب ..
فارس: زين لا تتأخر ترا ذبحني الشوق ..
محمد: واااي فديت شوقك والله ..
فارس: زين حبيبي انتظرك ..
محمد: سلام فديتك ..
كمل دربه رايح الشيشه .. وصل ونزل لهم .. اول ما دخل سلم عليهم رافع يده من بعيد ..
محمد: سلاااام شباب ..
الشباب: هلاااا ..
قرب منهم وسلم عليهم فرد فرد ..
محمد: شحالكم يا حلوين ..؟
سلمان: الله يالدنيا .. الحين احنا صرنا حلوين ..
الكل: ههههه ..
فارس: شو اطلب لك بونايف ؟
محمد: ابي شاي احمر بالنعناع .. وابي كوكتيل ..
سلمان: حالته صعبه الولد ..
الكل: هههههه ..
محمد: هههه .. الا بطير من الوناسه ..
سلمان: الله يديم الفرح والوناسه ..
محمد: الله يسلمك .. وعقبالك ..
سلمان فهم قصد محمد ..
سلمان بهمس: مبروك ..
محمد مبتسم: الله يبارك فيك .. والفال لك ..
سلمان اكتفى بابتسامه ..
يوسف كان قاعد جنب محمد .. التفت عليه محمد بابتسامته اللي تذبح ..
محمد: حيالله بوخليفه ..
يوسف مبتسم: الله يحيك ..
محمد قدم ليوسف الشيشه .. ويوسف رفضها ..
يوسف: مشكور حبيبي ..
سلمان: ما يدخن ولا يشيش ..
محمد: ماشاءالله عليك ..
يوسف: استغرب منكم ..
فارس: ليش ؟
يعني انت ما تدخن .. ولا محمد .. بس تشيشون ..
فارس: انا الزقاره ماحب طعمها .. الشيشه شي ..
الكل: هههههه
يوسف كان قاعد معاهم بجسده .. بس عقله مع فاطمه .. كان يفكر فيها وينتظر ردها على رسالته اللي تركها لها في نفس المكان اللي متفقين عليه ..
يوسف " ليش للحين ما ردت علي ؟ شاللي شاغلها ؟ في آخر رساله منها ذكرت ان عندها 4 امتحانات ورا بعض بس مو الحين يعني على بداية الاسوع الجاي .. ممممم .. انتظر ردها فديت قلبها الغاليه " ..
عبدالعزيز لاحظ شرود يوسف .. تموا الشباب قاعدين فالشيشه لين الساعه 1 بالليل .. بعد السوالف والوناسه كلن توجه لبيته ..
اليوم السبت .. موعد استلام العبي .. اتصل البايع لفارس .. كانت الساعه 4 العصر ..
البايع: السلام عليكم اخ فارس ..
فارس: وعليكم السلام .. اي نعم معاك فارس .. تفضل الشيخ ..
البايع: حبيت اخبرك ان العبايتين جهزوا .. تقدر تمر تاخذهم اي وقت ..
فارس: جزاك الله الف خير .. بمرك اليوم الساعه 8 بالليل ..
البايع: حياك الله ..
فارس: الله يحيك .. سلام ..
البايع: عليكم السلام ..
اتصل بمحمد عشان يروحون مع بعض ..
محمد: هلا وغلا فروسي ..
فارس: حبيبي والله حماده .. الساعه 8 لازم اروح اخذ الاغراض ..
محمد: اي اغراض ؟
فارس: العبي اللي فصلناهم ذاك اليوم ..
محمد: اي ي ي .. حاضرين لك الشيخ .. بس بشرط ..
فارس: انت تامر امر ..
محمد: بعد ما ناخذ الاغراض .. نروح البحر .. الجو اليوم ما يتعوض ..
فارس: حاضرين لك الغالي .. ما طلبت شي ..
محمد: زين جهز ملابسك .. وانا بجهز ملابسي ..
فارس: ولا يهمك الشيخ بونايف بن محمد ..
محمد: هههههه .. حلوه منك ..
فارس: ادري انها حلوه مني ..
محمد: هههه .. زين شوف الريم تبي تجيكم اليوم .. بنزلها وبركب معاك ..
فارس: حلو .. الساعه كم بتجي ؟
محمد: الساعه 6 تقريبا ..
فارس: زين ..
محمد: يلا حبيبي ..
فارس: سلام ..
في غرفة ايمان البنات متجمعين ..
ايمان: متى بتجي الريم ؟
مريم: قالت بعد المغرب ..
فاطمه: زين بنطلع ؟
مريم: تبون نطلع ؟
ايمان: اي خل نلفلف شوي ..
فاطمه: اذا بنلفلف نروح مع ريال ..
مريم: صح ..
ايمان: زين نروح مع ماما ..
فاطمه: ممممم .. زين روحي شوفيها .. اذا وافقت بنطلع ..
ايمان: زين ..
طلعت ايمان عشان تستأذن من امها .. ومريم وفاطمه تموا يسولفون ..
مريم: فطيم ..
فاطمه كانت منسدحه على السرير ومغمضه عيونها ..
فاطمه: هلا حبيبتي ..
مريم: شو رايج بمناف ؟
فاطمه فتحت عيونها والتفت على مريم ..
فاطمه: مناف ! .. شو فيها ؟
مريم: شو رايج فيها ؟
فاطمه: ممممم .. والله تنحب .. الواحد يرتاح لها ..
مريم: زين تحسينها تناسبنا ؟
فاطمه عقدت حواجبها: شلون ؟
مريم: يعني لو خطبناها حق عبدالعزيز ..
فاطمه: ممممم .. ما تناسب عزيز .. احسها تناسب فارس اكثر .. لانها جميله .. وفارس فديته مزيون ..
مريم: يمكن ليش لأ .. زين ليش ما نرشحها لفارس ؟
فاطمه: والله فكره .. بس احنا مانعرف عنها شي كلش ..
مريم: زين نسأل ليش لأ ..
فاطمه: والله مادري .. بس شوفي اللي لاحظته على مناف انها وايد بسيطه ..
مريم: زين شو فيها ؟
فاطمه: ما فيها شي .. وانا ماعندي مشكله من هالناحيه .. بس تعرفين ماما شلون ..
مريم: نحاول نكلمها .. بعدين شنبي بفلوس البنت ..
فاطمه: انتي تقولين جي .. بس ماما لا ..
مريم: شوفي خل نحاول .. شو رايج نعزم مناف على بيتنا .. ونخلي فارس يشوفها من غير ماهي تدري .. ونشوف رايه فيها ..
فاطمه: حلو .. والله انج خطير يا مرايم ..
دخلت عليهم ايمان ..
فاطمه: شو قالت ماما ؟
ايمان: تقول ما عندها مشكله بتودينا ..
مريم: زين قولوا وين بتروحون ؟
فاطمه: نروح كوفي شوب ؟
ايمان: لا ماما تتملل ..
مريم: زين خل ابوي بعد يجي معانا .. عشان امي تسولف معاه واحنا بعد نستانس ..
فاطمه: ايمانو روحي شوفي بابا ..
ايمان: اففففف .. مسويني مطراش ..
مريم وفاطمه: هههههه ..
طلعت ايمان وراحت تقول لابوها يوديهم ..
مريم وفاطمه كملوا موضوعهم ..
فاطمه: شو اللي خلاج تفكرين في مناف ؟
مريم: وايد ارتحت لها وحبيتها ..
فاطمه: والله انها تستاهل هالبنت ..
مريم: زين انتي بكره اخذي رقم جوالها .. وخلي الباقي علي ..
فاطمه: بتطلعين اسمها ؟
مريم: اي بخلي خالد يسأل عنها وعن اهلها ..
فاطمه: اوكي ..
مريم: احسها وايد حبتج ..
فاطمه: وانا بعد بعد حبيتها .. وتصدقين حمستيني اني اخذ رقمها .. احس انها وفارس لايقين لبعض ..
مريم مبتسمه: لو الله كتبهم من نصيب بعض .. تتوقعين انتاجهم بيكون حلو ؟
فاطمه: هههههه .. مريوم عليج سوالف ..
مريم: هههههه .. من صجي .. يعني مناف بيضه وشعرها اسود .. وعيونها نعسانه وسوده .. خشمها سلة سيف البنت جذابه وملفته .. وفارس فديته وسيم .. عيونه تذبح .. هيئته كلها على بعضها خطيره .. لو جابوا عيال اتوقع عيالهم مافي مثلهم بالعالم ..
فاطمه: اي والله ..
مريم: الله يكتب اللي فيه الخير لهم ..
دخلت عليهم ايمان ..
ايمان: بابا قال اوكي .. بس يقول لبسوا من الحين عشان ما نتأخر ..
مريم: زين .. خل اتصل بخالد واقوله ..
فاطمه: مشكله الحين تستأذن من الريل ..
ايمان: اي والله .. الحين لو بتجي غرفتي بتتصل لخالد تستأذن منه ..
مريم: مالت عليكم ..
فاطمه وايمان: هههههههه ..
طلعت مريم من الغرفه وهي تكلم خالد ..
مريم: شلونك حبيبي ؟
خالد: طيب فديتج .. انتي شو مسويه ؟
مريم: تمام .. خالد ..
خالد: يا عيونه ..
مريم ابتسمت: ممكن اطلع مع خواتي وامي ..؟
خالد: وين بتروحين حبيبتي ؟
مريم: بنروح كوفي شوب .. ابوي بيجي معانا .. والريم اختك بعد ..
خالد: زين حبيبتي روحي وتونسي .. بس هالله الله بنفسج الغاليه ..
مريم: ان شاءالله فديت روحك .. و مشكور يا خالد ..
خالد: بعد عمري انتي .. لي رجعتي اتصلي لي ..
مريم: ان شاءالله .. يلا مع السلامه حبيبي ..
خالد: الله وياج حبي ..
سكرت من خالد وراحت تلبس .. خلصت وراحت عند ايمان ..
مريم: ما لبستي للحين ؟
ايمان: بس بصلي وبلبس .. وبعدين ريمو ما جات للحين ..
الا الريم داخله وتخوف مريم ..
الريم: بوووو .. انا وصلت ..
مريم تخرعت وايمان والريم ماتوا عليها من الضحك ..
مريم: وجع يالدبه خوفتيني ..
الريم: ههههه .. شكلج روعه وانتي متخرعه .. بس يبيلج خالد يشوفج ..
ايمان: عاد خالد مدلعها سكتي يا ريم ..
الريم: لا والله .. هاتي ما عندج يا ايمان بنت عمي محمد ..
مريم: سكتوا بس ..
الريم وايمان: هههههه ..
فارس سمع ضحكهم ودخل عندهم .. ما كان يدري ان الريم معاهم ..
فارس: يه يه يه .. شو هالضحك .؟
الريم اول ما شافت فارس انحرجت وسكتت ..
مريم: فارس شوفهم يتمسخرون علي ..
فارس: افااا .. من اللي يتمسخر عليج ؟
مريم: ايمانو وريمو ..
فارس مبتسم: شحالج الريم ؟
الريم و ويها صار احمر اول ما كلمها فارس ..
الريم: الحمدلله ..
فارس: بعدين ليش تتمسخرين على اختي ..
الريم كانت ميته من الخجل ..
الريم: مو انا .. هاي ايمان ..
فارس: ام كشه وبعدين معاج ..
ايمان: شو فيني .. اختك هاذي دلوعه ..
فارس: اي اخت فيهم .. حددي .. الريم ولا مريم ..
هالكلام كان صاعقه بالنسبه للريم ..
ايمان: من غير ريمو ام الطنايز ..
الريم راحت عالم ثاني من كلام فارس ..
فارس: اريام صج انتي راعية طنايز ؟
الريم متلخبطه: أأأ أنا ..
فارس: ههههه .. لا انا ..
الكل: ههههههه ..
الريم ضحكت معاهم بس مجامله ..
دخلت عليهم فاطمه ..
فاطمه: شو فاتني ؟
فارس: هلا وغلا بفطيم ..
ايمان: لو سمحتي مريم ابتعدي شوي ..
مريم: ليش ؟
ايمان: خلاص وصلت الدلع ..
فارس: هههههه ..
ايمان: لما تجي فطوم انتي انتهى دورج ..
الكل: هههههه ..
فارس: على وين ؟
فاطمه: بنطلع نتمشى شوي ..
فارس: من بيوديكم ؟
فاطمه: مع ماما وبابا ..
فارس: اها .. زين انا ما عطلكم توأمي ينتظرني تحت ..
مريم: اهم شي توأمك ..
ايمان: من محمد .. خل اروح له عشان يدافع عني .. ايه عليه محد يفازع لي الا هو ..
الكل: هههههه ..
فاطمه: ايمانو متى بتخلصين ..
ايمان: زين بس بصلي ..
فارس: زين خواتي اخليكم تاخذون راحتكم ..
الكل: الله وياك ..
نزل فارس عند محمد اللي كان مع ام فارس فالصاله .. على فكره ام فارس وايد تحب محمد ..
ام فارس: كلم فارس يا يبه ..
محمد: من عيوني الغاليه .. انتي تامرين ..
ام فارس: ما يأمر عليك العدو فديتك ..
دخل عليهم فارس: هااااا .. شو تقولون ؟
محمد: ما نقول شي .. كنا نسولف ..
فارس: لا اكيد كنتوا تحشون فيني ..
محمد: من حلاتك نحش فيك ..
ام فارس: ههههههه .. فديته فارس الغالي .. هاذي مزيون مافي مثله ..
فارس: عاشت امي والله ..
محمد: امك تجاملك .. لانها تعرف انك مستاء من شكلك ..
الكل: هههههه ..
فارس: قم قم قم .. انت مو كفو حشيمه ..
محمد: شوفيه يطردني ..
ام فارس: اقعد عن الينون يا فارس .. خل الولد ..
محمد: شوف قالت لك خل الولد .. يعني انا توني صغير ..
فارس: انت مشكلتك صعبه مع العمر .. زين قم يلا ..
ام فارس: وين ؟
فارس: بنطلع ..
محمد: يمه شوفيه ما يخليني اقعد معاج .. يغار منج تصدقين ..
ام فارس: ههههه ..
محمد: يلا يمه نستأذن ..
ام فارس: الله يحفظكم يبه ..
طلعوا من الصاله وركبوا ( الرنج الاسود ) .. وهم فالسياره محمد كان يكلم فارس عن امه ..
محمد: اقولك فروس ..
فارس: هلا ..
محمد: تدري قبل ما تدخل علينا .. امك شو كانت تقول لي ؟
فارس: شو ؟
محمد: تقولي كلم فارس عشان يعرس ..
فارس التف على محمد: زين كمل ..
محمد: والله عورت قلبي مسكينه .. انت ما كلمتهم عنها ؟
فارس: لا والله للحين ..
محمد: لي متى بتنتظر ؟
فارس: والله مادري .. كل ماقول بروح اكلم امي .. اعوذ بالله تصيدني ضيقه وينقبض صدري ..
محمد: زين انت قلت لي انك استخرت وارتحت ..
فارس: صحيح ..
محمد: زين استخير اكثر من مره ..
فارس: والله استخرت وايد .. اكون مرتاح .. بس من اعزم اني اكلم الوالده ينقبض صدري يا محمد ..
محمد: لا حول الله .. زين شو بتسوي الحين ؟
فارس: بانتظر شوي .. على فكره انا ما كلمتها عن هالموضوع .
محمد: ليش ؟
فارس: لي كلمت امي وابوي بقولها ..
محمد: زين فروس البنت مالها عيال عم ولا غيره ؟
فارس: اعتقد .. بس اهلها ما يسألون فيهم ..
محمد: لا حول ولا قوة الا بالله .. ليش الناس صارت جي .. الحمدلله ان احنا على قلب واحد ..
فارس: اي والله الحمدلله ..
محمد: زين انت فكر فالموضوع عدل وكلم اهلك ..
فارس: ان شاءالله ..
وصلوا المجمع .. وراحوا المحل ياخذون الاغراض .. خلصوا من المحل راحوا البحر .. صلوا وبدلوا ملابسهم ونزلوا البحر يسبحون ..
محمد: الموج عالي اليوم ..
فارس: بروح اولع ليتات السياره ..
محمد: زين .. وجيب البجلي معاك ..
فارس: ان شاءالله ..
راح فارس ولع ليتات السياره الاماميه .. رجع البحر عند محمد ..
فارس: تذكر الاسبوع اللي فات لما جيت البحر الفجر ..
محمد: اي ..
فارس: كنت اسولف معاها قبل ما جي البحر .. وكانت متخرعه ..
محمد: ههههه .. ليش ؟
فارس: تقولي انت ما تخاف من الظلام .. وما تخاف يعضك شي .. اقولها مثل شو ؟ الا تقول سمك القرش ..
فارس ومحمد: هههههههه ..
فارس: مت عليها من الضحك .. قلت لها اي سمك قرش ..
محمد: حلوه هاذي سمك قرش .. وحليلها ..
فارس: حمودي نغاوص شوي ..
محمد: يلا ..
غاضوا فالبحر وهم مشغلين البجلي .. محمد وفارس يحبون منظر البحر باضاءة البجلي .. شكل الاحياء البحريه بالليل غير النهار .. طلعوا على السطح وتموا يسولفون وهم يسبحون ..
محمد: بارك لي فروس ..
فارس مبتسم: مبروك حبيب قلبي ..
محمد: زوجتي حامل ..
فارس بفرح: مبروح يا بونايف ..
محمد: ودي اجيب عيال وايد ..
فارس: الله يرزقك يا حمودي .. ويقدرك على تربيتهم ..
محمد: آمين .. والفال لك يا فروس .. نشوف عيالك يلعبون مع عيالي ..
فارس: الله يسمع منك ..
محمد: الله ايسر امورك ..
فارس: ان شاءالله ..
محمد: زين خل نرجع السيف .. لان الموج علا ..
فارس: تسابق ؟
محمد: قدام يا ولد ..
تسابقوا لين السيف .. ومحمد وصل قبل فارس .. انسدحوا على السيف يتأملون النجوم فالسماء .. بعد ما استرخوا على السيف رجعوا بيت بوفارس .. محمد كان ينتظر الريم ترجع ..
فارس: قوم تعال غرفتي ..
محمد: يلا ..
راحوا غرفة فارس ..
فارس: حمودي تبي تتسبح ؟
محمد: لا بروح البيت باتسبح وبنام على طول ..
فارس: على راحتك .. زين انا باخذ شور سريع وراجع لك ..
محمد: اوكي ..
دخل فارس الحمام .. ومحمد انسدح على الكرسي وشغل التلفزيون .. طلع فارس ومحمد كان يتابع فلم عربي ..
محمد: اتصل شوفهم وين ؟
فارس: الريم ما عندها جوال ؟
محمد: لأ ..
فارس: زين ..
اتصل حق فاطمه ..
فاطمه: هلا فارس ..
فارس: انتوا وين ؟
فاطمه: فالكوفي شوب ..
فارس: لحظه شوي .. التفت على محمد .. للحين فالكوفي شوب ..
محمد: زين قولهم يرجعون اريام البيت ..
فارس: يقول محمد رجعوا الريم البيت ..
فاطمه: ان شاءالله ..
فارس: سلام اختي ..
فاطمه: مع السلامه ..
محمد: زين متى بتودي لها الاغراض ؟
فارس: مادري .. ما كلمتها للحين ؟
محمد: اهاا .. زين انا بروح البيت .. ولقائنا غدا ..
فارس: بأذن الله ..
طلع محمد من غرفة فارس وفارس طلع معاه .. وصله لين سيارته .. ودعه ودخل البيت .. حذف نفسه على السرير وخذ جواله واتصل بحبيبة قلبه مناف ..
مناف: هلا حياتي ..
فارس: فديت هالصوت والله ..
مناف: شتسوي حبيبي ؟
فارس: والله توني راجع من البحر ..
مناف: انت ما تخاف ..
فارس: ههههه .. ولد عمي في خاطره يروح البحر .. قلت له ما خليها في خاطرك .. ورحنا مع بعض ..
مناف: بس اليوم دار علينا هوا ..
فارس: اي الموج كان عالي .. وارتفع زياده .. بس طلعنا يوم ارتفع ..
مناف: حبيبي لاتروح فالليل .. الله يخليك ..
فارس يغير الموضوع: زين بقولج شي حياتي ..
مناف: قول فديت قلبك ..
فارس: اول شي قولي طلعت نتيجة الامتحان ولا للحين ؟
مناف: اي طلعت ..
فارس: ها بشري يا قلبه ..
مناف: ناجحه والدرجه زينه .. الحمدلله ..
فارس: كم نسبتج ؟
مناف: لا حبيبي مافي نسب .. عطاني الدكتور B+ ..
فارس: مبروك يا قلبي تستاهلين والله ..
مناف: الله يبارك فيك حبيبي .. زين قول شعندك ؟
فارس: ممممممم .. جايب لج غرض ..
مناف عقدت حواجبها: غرض ؟
فارس: اي حبيبتي .. شي شفته وقلت يناسبج .. وخذته لج ..
مناف: حبيبي ..
فارس: سمعيني اول يا قلبه ..
مناف: قول ..
فارس: هديه بسيطه مني لج ..
مناف: يا فارس ماله داعي ..
فارس: يعني بترديني ..؟
مناف: مستحيل اردك بس قلت لك من قبل ماله داعي ..
فارس: اعتبريها اخر هديه ..
مناف: آخ منك انت .. زين ..
فارس مبتسم: حياتي والله .. بسألج حياتي ..
مناف: تفضل ..
فارس: متى بتخلصين امتحاناتج ؟
مناف: باقي لي 5 مواد بعد واخلص ..
فارس: وايد والله ..
مناف: انا ماخذه ساعات وايد هالكورس .. عشان ماخذ صيفي ..
فارس: اهاا .. يعني هالصيفيه انتي فري ..
مناف: هههههه .. اي فري هالصيفيه ..
مناف وفارس: ههههههههه ..
فارس: فديت هالضحكه اللي ترد فيني الروح ..
مناف: مبتسمه: فديت قلبك يا فارس ..
فارس: زين بكره امر اجيب الاغراض ..
مناف: حياتي .. انت قلت غرض .. شلون تحولوا اغراض ؟!!..
فارس: اي انا اقصد هالغرض ..
مناف: ممممممم ..
فارس: زين متى امر ؟
مناف: بكره تعال .. بس انا بقولك الساعه كم ..
فارس: ان شاءالله يالغاليه ..
مناف: شبتسوي بكره انت ؟ شعندك ؟
فارس: ماعندي شي .. بس الشركه .. وبمر على الشباب ..
مناف: زين انا بكلمك وبقولك متى ..
فارس: حاضرين لج .. آآآآه ..
مناف: سمالله عليك حبيبي ..
فارس: تعرفين تهمزين ..
مناف: يعني ..
فارس: واللي يسلمج .. تعالي همزين .. ظهري يعورني والله ..
مناف: زين الحين باجيك ..
فارس ومناف: ههههههه ..
فارس: الساعه كم الحين حياتي ؟
مناف: الحين الساعه 10 ونص ..
فارس: اوه بدري الوقت والله ..
مناف: ليش ؟
فارس: احس اني ابي انام ..
مناف: زين نام فديتك .. متى تبيني اقعدك ؟
فارس: لا بكره الصبح ما عندي شغل وايد .. الا شغل الشركه .. عادي اروح الشركه اي وقت ..
مناف: عيل شاللي يمنعك تنام الحين ؟
فارس: مو شي انام من وقت ..
مناف: زين نام الحين وقوم الصبح من وقت ..
فارس: ما عندي شغل الصبح .. باتملل .. زين شو رايج امرج ونروح البحر ..
مناف: لا والله ..
فارس: مالج عذر .. بنروح الصبح مافي شي يخوف ..
مناف: لا لا لا لا
فارس: طلعتي خوافه ..
مناف: ههههه ..
فارس: زين تعرفين تسبحين ؟
مناف: لا والله ..
فارس: زين فرصه عشان اعلمج ..
مناف: لا مابي ..
فارس: فديت الدلوعه والله ..
مناف: زين متى بتنام ؟
فارس: مادري والله .. يمكن اطلع اتمشى شوي ..
مناف: زين انا بذاكر شوي .. ولما اخذ بريك باتصلك ..
فارس: زين حياتي ..
مناف: اتصل لي قبل ما تنام ..
فارس: ممممم .. اوكي ..
مناف: يلا حبيبي ..
فارس: الله يحفظج الغاليه ..
مناف: وياك يا قلبي ..
سكر منها وتم يطالع التلفزيون شوي .. تملل وماعرف شو يسوي .. قرر انه يطلع يحوط فالشوارع .. اما مناف جابلت كتبها وقعدت تدرس ..
" يشهد الله الوفا فيك هو سر الهوى .. ولا يا مكثر قلوب(ن) محبتها سراب "

طبعا كلكم مستغربين من الغموض اللي بحياة فاطمه ويوسف .. و ودكم تعرفون سر المفاجأه اللي برسالة يوسف والرد اللي ينتظره يوسف من فاطمه .. طبعا فاطمه ما وصلتها رسالة يوسف .. ممممم .. خلكم معاي شوي وبتعرفون اللي قاعد يصير .. اول شي بقولكم مفاجأة يوسف لفاطمه .. كانت رسالته لها كالتالي ..
(( حبيبة قلبي فاطمه ..
خلاص انا اتخذت قرار وما راح اتراجع عنه .. انتي لي وانا لج .. قريب بدخل من الباب .. وبنكون اسعد عروسين ان شءالله .. حبيبة قلبي .. انتظر ردج على رسالتي ..
محبج .. يوسف )) ..
هالرساله وصلت لشخص من العيله قبل ما توصل ليد فاطمه .. فقرر هالشخص انه يكتب رساله ليوسف وفاطمه كانت رسالته لفاطمه كالتالي ..
(( فاطمه يا من اغلي بهالدنيا .. ذبحج الحب يا قلبي .. انتي بنت وانجرفتي ورا مشاعرج .. و هالشي ما راح يغير نظرتي لج .. لاني اعرف انج متربيه عدل .. انتي تخافين ربج في كل شي .. ويوسف قال انه بيدخل من الباب .. واحنا في انتظار خطوته ..
محبج للابد ....... )) ..
هالشخص كتب الرساله وحطها في نفس المكان اللي اتفقوا عليه .. وكان ينتظر فاطمه تاخذها .. واليوم فاطمه مرت تشيك على المكان .. ولقت الرساله .. كانت فرحانه انها لقت الرساله .. بس ما كانت تدري بمحتواها .. خذت الرساله فتحتها وقرتها .. قرت اول سطر وانصدمت .. حست ان الدم وقف في جسمها .. طوت الرساله وبسرعه ركضت غرفتها .. سكرت الباب وفتحت الرساله تقراها بتمعن .. كانت تقرى الرساله وقلبها يخفق بسرعه .. ماتت من الخوف .. تلخبطت .. حست بضيقه في صدرها .. رفعت راسها تتلفت حواليها .. كانت في حاله لا تحسد عليها .. ما عرفت كيف تتصرف .. قعدت على الارض والرساله بيدها .. تشتت تفكيرها .. قرت الرساله فوق الـ 10 مرات .. وهي مو مستوعبه الكلمات اللي تقراها ..
فاطمه " انا في احلم ولا في دنيا الواقع ؟ هاي الرساله من يوسف ولا من من ؟ يوسف يكتب اسمه .. هالرساله بدون اسم .. في حد عرف بمكان الرسايل .. من يكون هالشخص ؟ وليش كتب لي رساله ؟ هل هو من بيتنا ولا برا بيتنا ؟ " .. غمضت عيونها و حصنت ريولها وهي تفكر .. كانت مو عارفه شو تسوي .. تصيح ولا تضحك .. حست ان الدنيا تدور فيها .. قامت وقعدت على السرير وطلعت الصندوق اللي فيه رسايل يوسف .. فتحت آخر رساله منه .. وكانت كالتالي ..
(( حياتي فطومتي ..
وحشتيني .. شفتي الشباب البايخين كنسلوا سفرتنا مصر .. آآآه مقهور منهم .. بس تدرين احيانا اقول احسن ما سافرنا .. عشان اكون قريب منج .. مع اني كنت ناوي اجيب معاي الاهرامات هديه لج .. هههههه .. انتي تستاهلين والله .. على فكره حبيبتي .. في بالي شي ودي اقوله لج .. بس اول ابي اتأكد منه .. وفالرساله الجايبه بقولج اياه .. اعتبريه مفاجأه او خبر حلو .. انتظر ردج يالغاليه ..
محبج يوسف ..))
تمت فاطمه تقرى الرساله وهي محتاره ..
فاطمه " ليكون طول هالوقت كل الرسايل مو من يوسف ؟ من ممكن يسوي جي ؟ وليش؟ " .. فاطمه صدعت من كثر التفكير .. فتحت الرساله المجهوله وقعدت تقراها مرات ومرات .. تمت تقرى بالرساله لين غطت عينها على الفراش .. نامت وهي ماسكه الرساله المجهوله بيدها ..
( يا ترى من يكون هالشخص ؟ وليش تصرف بهالطريقه ؟ ) ..
...............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-16-2007, 06:18 AM
في بيت سلمان .. هنادي ويوسف والجوهره وابراهيم كلهم متجمعين فالصاله ..
سلمان: اخبارج مع الدوام جوجو ؟
الجوهره: الحمدلله .. بس كنا مرتاحين ..
الكل: هههههه
هنادي: الله يعينج ياختي ..
الجوهره: المدرسه صدعه وتعب والله ..
ابراهيم: كلها كم سنه وتتقاعدين ..
يوسف: ليش كم عمرج اختي ؟
ابراهيم ويوسف: هههههه
الجوهره: لا والله .. تعيبون علي .. سمالله عليكم يالشياب ..
يوسف: حددي .. انا توني 24 سنه .. جان النسيب عدى السن القانوني ..
الكل: هههههه ..
هنادي رن جوالها .. ونواف كان متصل لها .. شافت شاشة الجوال .. قامت عنهم وردت عليه ..
نواف: السلام عليكم ..
هنادي: عليكم السلام .. هلا والله
نواف: شلونج حبيبتي ؟
هنادي: الحمدلله بخير ..
نواف: وين انتي ؟
هنادي: فاليبت ..
نواف: امرج نطلع نتمشى شوي .. ضايق صدري حيل ..
هنادي بخوف: سمالله عليك نواف شفيك ؟
نواف: والله مادري .. بس ودي اقعد مع احد واسولف ..
هنادي: خلاص حبيبي بس البس واجهز وباتصلك ..
نواف: بارك الله فيج يبه ..
هنادي: الله وياك حبيبي ..
سكرت من نواف وكانت تحاتيه وخايفه عليه .. دخلت عليهم الصاله ونادت خالها ..
هنادي: خالي تعال شوي ..
سلمان: ان شاءالله ..
راح لها ..
سلمان: شفيج يبه ؟
هنادي: مافيني شي .. بس كلمني نواف وبيمر علي .. بنروح شوي نتمشى ..
سلمان مبتسم: زين يبه هاذي ريلج .. واخذي راحتج معاه ..
هنادي مبتسمه: فديتك يا خالي .. زي عيل بروح البس على ما يجي نواف ..
سلمان بفرح: الله يحفظكم ..
رجع سلمان الصاله وهنادي راحت تلبس .. خلصت واتصلت بنواف .. مر عليها وطلعوا يتمشون .. كانت الساعه 7 العشاء ..
هنادي: شفيك حبيبي ؟
نواف: احس بضيقه ..
هنادي: سمالله عليك .. زين خل ننزل نشرب شي ..
نواف: ان شاءالله حياتي ..
راحوا كوفي شوب .. خذوا لهم طاوله على جنب .. وقعدوا يسولفون .. ابراهيم كان متضايق من موضوع صار له بالشغل بس ماحب يقوله لهنادي الا يوم دخلوا الكوفي شوب .. هنادي طلبت عصير ليمون بالنعناع .. ونواف طلب له شاي .. قعدوا مجابلين بعض ونواف يناظر عيون هنادي بشوق ..
نواف: جهزتي كل شي حبيبتي ؟
هنادي: تقريبا .. بس باقي لي بعض الاشياء الثانويه ..
نواف: خلصتي من الفستان ؟
هنادي: اي خلصت البروفات .. بيجهز قبل موعد العرس باسبوع ..
نواف: ليش قبل باسبوع ؟
هنادي: حبيبي .. هالخيايط ما ينضمنون .. مستحيل اقولهم موعد العرس بالضبط .. وايد عرايس انكبوا مع هالخيايط .. تخيل بعضهم يسلمونهم الفساتين يوم العرس الصبح ..
نواف: بل ..
هنادي: انا قلت له قبل موعد العرس باسبوع ..
نواف: عدل شغلج حبيبتي .. زين ناقصج شي حياتي ؟
هنادي: لا الحمدلله مو ناقصني شي ..
نواف: حبيبتي لا تستحين قولي ترا عادي ..
هنادي مبتسمه: فديت عمرك .. انت مو مقصر والله ..
نواف: والله من غلاج ودي افرش لج الارض ذهب ..
هناي بخجل: حياتي يا نواف ..
نواف شرب رشفة شاي من الكوب .. ورفع راسه يطالع هنادي ..
نواف: هنادي بقولج شي مضيق علي عيشتي ..
هنادي بخوف: قول فديتك ..
نواف: انا حاس بالذنب ..
هنادي: ليش ؟
نواف: صارت مشكله في المحل .. وفصلت واحد ماله ذنب .. وهو فقير ومحتاج .. طردته من المحل .. والحين اكتشفت انه بريء وماله خص بالسالفه ..
هنادي: شسالفه بالضبط ؟
نواف: عندي بالمحل مجموعة عمال .. وتعرفين الالماسات لو انسرق منها شي الكل يتعاقب .. انا كنت اشيك على المجوهرات والعقود اللي بالخزنه ولاحظت بعض العقود اختفت .. لما جمعتهم وسألتهم ثلاثه منهم اتهموا هالريال وانا ما صدقت فالبدايه .. لان من وظفت هالريال وما شفت من وراه الا كل خير .. فتشت مكتبه ولقيت كم عقد عنده .. انا انصدمت .. مو مصدق هالانسان يخون .. اتخذت الاجراءات اللازمه .. فصلته وعطته المقسوم وراح حتى وانا اعطيه فلوسه مو مصدق .. بس ربي كشف الثلاثه اللي اتهموه .. من بعد هالسالفه ركبت كيمرات صغيره في زوايا صغيره فالمحل كامل محد قدر يميزها .. وكشفتهم ..
هنادي متأثره: زين ..
نواف: والله تنفست بعمق .. دخلت عليهم وكفختهم ثلاثتهم من القهر اللي فيني .. اتصلت بالشرطه وقطيتهم فالسجن .. بس الحين الريال اللي فصلته ابي ارجعه المحل ومو عارف شلون ..
هنادي: بسيطه يا قلبي ..
نواف: شلون ؟
هنادي: انت ما غلطت .. لان الادله كانت ضده .. بس ربي كشف الحراميه .. انت اتصل له تلفون وقوله اللي صار كله ..
نواف: يعني اعتذر له ؟
هنادي: مو عيب تعتذر له ..
نواف: ادري .. بس منحرج منه ..
هنادي: انت بتكلمه فالتلفون ما راح تقابله ..
نواف: ممممم .. خلاص بتوكل ..
هنادي مبتسمه: فديتك يا نواف..
نواف: والله هم وانزاح .. فديت يا هنوده ..
هنادي منحرجه: الحمدلله انك ارتحت الحين ..
نواف: من غيرج شكنت بسوي ..
هنادي: انا موجوده فديتك .. اي وقت تكون متضايق ولا عندك مشكله .. بتلقاني موجوده عشانك ..
نواف: الله لا يحرمني منج ..
تموا يسولفون مع بعض بوناسه .. و نواف وايد ارتاح لما قال لهنادي اللي مضايقه .. حب اهتمامها بكل ما يخصه .. و ردها وحلولها كانت رائعه بالنسبه له .. تطمن على شريكة حياته .. كان فرحان بهنادي وايد ..

فاطمه حالتها حاله من بعد ما قرت الرساله .. لها يومين محد يشوفها .. تروح الجامعه وترجع البيت وعلى طول تدخل غرفتها وماتطلع منها .. الكل حاط في باله انها تدرس للامتحانات .. عشان جي محد كان يزعجها .. فاطمه كانت تتفكر في ابوها واخوانها ..
فاطمه " يعني لا بابا ولا فارس ولا عزيز متغيرين .. كلهم عادين وطبيعين .. عيال عمي محد مرنا علينا منهم الا محمد وخالد .. وبعد هم طبيعين .. يا ربي من يكون هالشخص .؟" .. فاطمه ذبحها التفكير .. كانت تدرس شوي وكل ما تتذكر السالفه تسرح وتنسى نفسها .. مر على هالاحداث تقريبا يومين ..
يوسف كان وايد قلق على فاطمه .. فجأه انقطعت اخبارها .. ولا يعرف عنها شي .. وهو على نار ينتظر رسالتها
يوسف " فديت قلبها ؟ شاللي مأخرها ..؟ ليش ماردت على رسالتي .. ليكون على بالها اني العب عليها او اكذب عليها .. الله يستر بس " .. رن جوال يوسف وكان عبدالعزيز متصله ..
يوسف: هلا والله
عبدالعزيز: شحالك بوخليفه ..
يوسف: طيب الله يسم .. اعلومك ؟
عبدالعزيز: تمام .. انت وين ؟
يوسف: فالبيت ..
عبدالعزيز: مشغول ؟
يوسف: لا والله
عبدالعزيز: شو رايك نطلع .. نروح سينما ..
يوسف: ليش لا ..
عبدالعزيز: حلو ..
يوسف: اي فلم ؟
عبدالعزيز: مادري .. علوه بيقطع التذاكر .. بس كنت ابي اتأكد لو بتجي معانا ..
يوسف: افا عليك الغالي .. ماردك ..
عبدالعزيز مبتسم: تسلم لي والله .. زين امرك ؟
يوسف: لا انا بجي بيتكم .. وبنطلع بسيارتي او سيارتك ..
عبدالعزيز: اوكي ..
سكر يوسف وهو يفكر في فاطمه .. لبس وطلع من البيت .. راح بيت بوفارس .. اتصل بعبدالعزيز وهو عند الباب ..
عبدالعزيز: هلا والله بوخليفه ..
يوسف: انا عند الباب ..
عبدالعزيز: ادخل الميلس الحين بنزل لك ..
يوسف: زين ..
نزل يوسف وراح صوب الميلس .. شيك على مكان رسايلهم ولقى رساله .. خذها ودخل الميلس .. توه بيفتح الرساله دخل عليه بوفارس .. حط الرساله في جيبه وقام يسلم على بوفارس ..
بوفارس: السلام عليكم ..
يوسف: عليكم السلام ..
بوفارس: شحالك يبه ؟
يوسف: طيب الله يسلمك .. شخباركم ؟
بوفارس: الحمدلله طيبين ..
يوسف: عساكم دوم ..
بوفارس مبتسم: الله يسلمك .. شحاله سلمان ؟
يوسف: طيب الحمدلله ..
بوفارس: وينه ما يبين هالايام ؟
يوسف: مشغول مع المحل ..
بوفارس: الله يوفقه ان شاءالله .. وعقبال ما نشوفك مشارك خالك وتساعده ..
يوسف ابتسم: الله يسلمك الغالي ..
دخل عليهم عبدالعزيز ..
عبدالعزيز: السلام عليكم ..
يوسف و بوفارس: عليكم السلام ..
قرب عبدالعزيز وباس راس ابوه .. وراح يسلم على يوسف ..
بوفارس: شلون مخلي الريال فالميلس بروحه ؟
عبدالعزيز: كنت البس يبه ..
بوفارس: هالكثر تلبس ..
يوسف: ههههه .. عادي اصلا توني واصل .. ما صار لي 5 دقايق ..
بوفارس: وين بتروحون ؟
عبدالعزيز: بنروح السينما ..
بوفارس: ما تشبعون هياته انتوا ؟
يوسف وعبدالعزيز: ههههههه
عبدالعزيز: ما عندنا شي ..
بوفارس: شو اخبار دراستك يا يوسف ؟
يوسف: خلاص هالكورس بتخرج ..
بوفارس مبتسم: اووووه تستاهل .. خلاص بتفتك من الجامعه وبترتاح ..
يوسف: الله يسلمك .. اي والله بافتك .. هم وانزاح .. الحين بتفرغ لنفسي عدل ..
بوفارس: الله يوفقك ان شاءالله ..
يوسف: وياك ان شاءالله .. وعقبال عبدالعزيز ..
بوفارس: ان شاءالله ..
دخل عليهم فارس وكان يطالع يوسف بنظره غريبه .. دخل وراه محمد واخوانه ..
فارس: السلام عليكم ..
الكل: عليكم السلام ..
محمد واخوانه سلموا على عمهم وبعدين على يوسف ..
فارس: شحالك بوخليفه ؟
يوسف: طيب .. وانت علومك يا بونايف ؟
فارس: الحمدلله طيب ..
علي: يلا شباب ..
محمد: على وين شباب ؟
فاضل: بنروح السينما ..
محمد: خونه ..
فارس: ياللي ما تستحون على ويوهكم ..
علي: ليش ليش ؟
محمد: ما قلتوا بنعزم التوأم محمد وفارس ..
فارس: والله انكم نذول ..
بوفارس يطالعهم وهو ميت من الضحك ..
فاضل: انتوا تحبون اتدعسون .. مادري وين تروحون ..
فارس: شو فيها يعني لو رفعت السمعه وقلت فارس بنروح السينما ..
محمد: ايه عليك يا فارس .. قم قم اعزمك على تلفزيون بيتنا .. بلا تذاكر ولا مخاسير ..
الكل: ههههههه ..
بوفارس قام بيطلع: الله يساعدكم كلكم ..
الشباب: ههههههه ..
يوسف: زين ولا تزعلون تعالوا معانا ودفعوا لنا حق التذاكر والاكل .. بعد شتبون ..
فاضل وعبدالعزيز: ههاااااااي ..
علي: حلوه منك يا بوخليفه ..
فارس: صج والله .. اوانكم قطعتونا ..
يوسف: انا اقترحت عليكم وانتوا اللي ما بغيتوا ..
علي: يلا شباب نروح عنهم ..
محمد: لو خالد هني جان ماقصر عزمنا على حسابه ..
عبدالعزيز: بوبلاش كثر منه ..
علي: يمه منكم يالزطاطوه ..
فارس: هههههه ..
فاضل: زين يلا العرض ما زال ساري .. بتجون ولا شلون ؟
فارس: انت ماعندك مذهب .. شو بعد بتجون ولا شلون ..
محمد: ايه عليك يا فروس .. قم قم اعزمك على تلفزيون بيتنا .. بلا تذاكر ولا مخاسير ..
علي: بعد ..
الكل: ههههههه ..
يوسف: زين يلا شباب .. على حسابي ..
فارس: ما تقصر بوخليفه .. بس ورانا مشوار ..
فاضل: اقولكم يتدعسون ..
محمد: يغارون منا ..
فارس: حدهم ..
علي: اقول .. يلا شباب ..
محمد: الله يحفظكم .. وان شاءالله يطلع الفلم سخيف ..
فارس: هههههه
فاضل: حتى لو طلع سخيف عادي ..
يوسف: حالتكم صعبه ..
عبدالعزيز: يلا شباب ..
فارس ومحمد: سلام ..
...............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-16-2007, 06:20 AM
طلعوا الشباب الاربعه في سياره وحده .. كلهم ركبوا سيارة يوسف .. فارس ومحمد تموا فالميلس شوي وبعدين طلعوا يتمشون .. الشباب راحوا السينما وتونسوا وايد .. بعد هالوناسه كلن توجه لبيته .. يوسف كان متحرقص يبي يقرى رد فاطمه على رسالته .. اول مادخل البيت استلمه سلمان وتم يسولف معاه يمكن نص ساعه .. ويوسف يكلمه بس باله مع الرساله ..
يوسف: زين خالي بروح اخذ لي شور وببدل وبرجع لك ..
سلمان: زين انتظرك ..
راح يوسف غرفته سكر الباب وطلع الرساله من جيبه .. قرب الرساله من خشمه عشان يستنشق ريحة فاطمه .. عقد حواجبه لانه ما شم الريحه اللي تعود عليها .. فتح الرساله وهو مبتسم .. قرى الرساله و ابتسامته بدت تختفي .. بدى يتنفس بسرعه .. حس بالتوتر والقلق .. عرق و ويهه صار احمر .. قعد على السرير وهو مستغرب من اللي قراه .. كانت الرساله الموجهه ليوسف مشابه للرساله اللي وصلت فاطمه .. كانت كالتالي ..
(( الغالي يوسف ..
انت كونك شخص محترم .. مصلي وتخاف ربك .. قلبك تعلق بفاطمه .. وانت قررت انك تدخل من الباب .. فاعتقد انها بانتظار هالخطوه منك .. لا تخيب ظنها فيك .. وظني انا بعد .. ابغي اكون اول من يبارك لك ..
تحياتي .... )) ..
يوسف بلع ريقه بصعوبه .. قرى الرساله مره ثانيه .. ماعرف كيف يعبر عن شعوره ..
يوسف " من ممكن يكون هالشخص .. يالله طحت من عينهم ؟ بس من يكون هالشخص ؟ وهل ممكن انه قرى غير اخر رساله طرشتها ؟ ومن متى يراقبنا ويعرف بهالشي ؟ وليش كتب لي رساله وما واجهني ؟" ..
تساؤلات وايد كانت في بال يوسف .. تم قاعد على السرير يفكر ويقلب الافكار في مخه ..
يوسف " معقوله يكون عبدالعزيز ؟ او فارس؟ او بوفارس ؟ ولا حد من عيال عمها ؟ بس اليوم كلهم معاي وكانوا طبيعين مثل كل يوم .. فارس كان طبيعي ويضحك معاي .. بوفارس دخل الميلس وقعد يسولف معاي .. عبدالعزيز طول الاسبوع معاه ولا حسيت بتغير من ناحيته .. فاضل وعلي مثل ما هم ؟ محمد بعد عادي وطبيعي معاي .. من ممكن يكون هالشخص ؟ معقوله تكون احد خواتها او امها ؟ لا مستحيل .. يالله اللي مستغرب منه ليش كتب لي رساله ما جاني و واجهني ؟ وش الغرض من كتابته للرساله ؟ هل فاطمه تدري او لأ ؟ من متى كان يدري هالشخص ؟ يا ربي وش اللي يصير حولي ؟ معقوله يكون خالي سلمان ؟ لا لا لا .. هو ما يروح بيت بوفارس وايد .. من ممكن يكون هالشخص ؟ " .. تم يوسف يفكر ويفكر .. سلمان طق الباب ودخل .. يوسف على طول خبى الرساله في الدرج .. سلمان حس ان يوسف فيه شي .. كان متلخبط ومو على بعضه ..
سلمان: وينك تأخرت يا ريال ..
يوسف: ها ..
سلمان: للحين ما تسبحت ؟
يوسف: ها .. لا كنت اتكلم فالتلفون .. الحين بتسبح ..
سلمان " اي تلفون اللي تتكلم فيه يا يوسف .. تلفونك تحت فالصاله .. شسالفته هالولد ؟" ..
سلمان: زين خلص عشان نتكلم في موضوعك ..
يوسف: ان شاءالله ..
سلمان طلع وراح عند هنادي .. يوسف خذ له شور سريع وانضم لهم ..
سلمان: نعيما ..
يوسف: الله ينعم عليك ..
سلمان: عن اذنج هنوده ..
هنادي: عندكم اذاني .. شتبون في اذني ..
سلمان: هههههه .. تصبحين على خير ..
هنادي: وانت بخير خالي ..
طلعوا الشباب وراحوا غرفة يوسف ..
سلمان: شفيك يوسف .. احسك مو على بعضك ؟
يوسف: مصدع ..
سلمان فهم ان يوسف ما يبي يتكلم في اي شي ..
سلمان: زين عيل ارتاح انت .. وبخصوص موضوعك ووقت ما ترتاح نتكلم فيه ..
يوسف: اسمحلي خالي ..
سلمان مبتسم: مسموح الغالي .. يلا يبه تصبح على خير ..
يوسف: وانت بخير خالي ..
طلع سلمان وهو يفكر في يوسف .. اما يوسف المسكين ماقدر ينام من كثر التفكير ..
( يا ترى من يكون هالشخص ؟ وهل يوسف بيوفي بوعده لفاطمه ؟ )
" قالت انت السهد قلت الليل جاني .. والليالي كيف تصبر عن قمرها .. قالت انت العمر وايامي ثواني .. والثواني طولت كيف اختصرها " ..

الساعه 2 ونص بالليل .. يوسف حايس في غرفته مو عارف يقعد على حيله .. يقرى الرساله ومتوتر .. خايف ان فاطمه صار لها شي .. خايف ان فاطمه اهلها دروا .. تم يفكر ويفكر .. ما غمض له جفن .. طلع من الغرفه وراح صوب غرفة سلمان .. طبعا سلمان هو والليل صاروا اصحاب .. كان سلمان يقرى كتاب على ضوء خفيف فالغرفه .. دخل عليه يوسف ولقاه قاعد .. سلمان سكر الكتاب وتم يطالع يوسف القلق .. يوسف تقدم من السرير وقعد جنب خاله ..
سلمان: قولي وش في خاطرك يبه ..
يوسف نزل راسه و زفر زفرة قلق ..
يوسف: خالي انا لازم اروح اخطب فاطمه ..
سلمان مبتسم: ان شاءالله .. هالاسبوع نروج لهم ..
يوسف: اقرب وقت الله يخليك ..
سلمان: حاضرين لك والله .. بس شفيك قلق ومتوتر ؟
يوسف: ها .. قلق .. لاني مستحي منك شوي ..
سلمان: افا عليك يا بوخليفه .. واخيرا بنفرح فيك .. الله يوفقك بفاطمه اختيارك ..
يوسف ابتسم: الله يسلمك يا خالي ..
يوسف حس بالراحه شوي لانه تأكد ان مو خاله سلمان اللي كتب له الرساله ..
سلمان: يوسف ممكن اسألك سؤال ؟
يوسف بخوف: تفضل ..
سلمان: لو رحنا بيت بوفارس وقالوا ان البنت محيره لاحد عيال عمها .. لا تزعل ..
يقاطعه يوسف: لا خالي ارجوك لا تخوفني ..
سلمان استغرب من ردة فعل يوسف ..
يوسف " ليكون اهلها دروا و بيزوجونها واحد من عيال عمها غصبن عنها .. باموت لو صار هالشي " ..
سلمان: شفيك يوسف .. انت مو على بعضك من رجعت من برا .. شصاير ؟
يوسف: ما فيني شي .. بس الله يخليك خالي لا تخوفني ..
سلمان ما حب يناقش يوسف المتوتر ..
سلمان: ان شاءالله .. زين متى نروح لهم ؟
يوسف: اول كلم بوفارس ونحدد يوم نزورهم فيه ..
سلمان: ان شاءالله ..
يوسف قام من مكانه بيطلع ..
يوسف: مشكور خالي .. وعقبالك ..
سلمان اكتفى بابتسامه ..
يوسف: تصبح على خير .. لو قعدت لين الفجر قعدني ..
سلمان: بأذن الله ..
طلع يوسف وهو يفكر في خاله والغموض اللي يحيط سلمان .. دخل الغرفه وشاف الرساله .. بلع ريقه بصعوبه خذ الرساله حطها مع باقي رسايل فاطمه .. انسدح على السرير وحاول ينام بس كان متوتر ويفكر في الموضوع وايد .. لان اللي حيره هو الشخص اللي كاتب الرساله ..
يوسف " يالله يا ترى من يكون هالشخص .. فشله شلون بجابلهم .. المشكله مو عارف من يكون .. بس اتمنى ما صار شي على حبيبة قلبي فطومه .. ايه عليها الرقيقه .. بس انا بدخل من الباب باذن الله" ..
يوسف الحيران تم يفكر طول الليل .. اما فاطمه اللي كانت في عالم ثاني .. حالتها حاله البنت ..

طلعت الشمس معلنه عن بدء يوم جديد .. خالد فتح عيونه على رنة الموبايل .. مريم كانت متصله تقعده للدوام ..
خالد: هلا حبيبتي ..
مريم: صباح الخير حبيبي ..
خالد: صباح المرايم والله ..
مريم مبتسمه: فديت قلبك .. يلا حبيبي صحصح الساعه 6 بالضبط ..
خالد: ان شاءالله يا قلبي ..
مريم: عفيه فديت قلبك .. كلمني لي وصلت المكتب ..
خالد: ان شاءالله ..
سكرت من خالد وهي مبتسمه .. قامت ونزلت عند امها وابوها .. دخلت وسلمت عليهم ..
ام فارس: مرايم يمه .. جيبي الحليب من الثلاجه ..
مريم: ان شاءالله ..
بوفارس: شو اخبارج مع خالد يا عروسه ؟
مريم منحرجه: الحمدلله ..
بوفارس: كل شي تمام ؟
مريم: الحمدلله كل شي تمام ..
بوفارس: الله يهنيكم ان شاءالله .. والفال حق الباقي ..
ام فارس: آمين يا رب العالمين ..
بوفارس: زين خلصتي جهازج ولا بعدج ؟
مريم: تقريبا ..
بوفارس: شو باقي لج ؟
مريم: الفستان .. والعقد .. وبعض الاشياء مثل ملابس وعطور ..
بوفارس: عسى مو قاصرج شي يمه ؟
مريم: الحمدلله مو قاصرني شي .. وخالد ما يقصر ..
بوفارس: يسلم راسه ولد اخوي ..
ام فارس: والله ما عليه قصور .. ورايته بيضه الولد .. قايم في بنتي وحاطها بعيونه ..
بوفارس: خالد ريال الله يحفظه ..
مريم كانت تسمع تمدح امها وابوها في خالد .. وكانت طايره من الوناسه .. دخلت عليهم ايمان و وراها عبدالعزيز ..
ايمان: بابا حبيبي .. وباست راسه ..
بوفارس مبتسم: هلا والله حبيبة ابوها ..
ايمان: اليوم عندي امتحان .. ادعوا لي ..
بوفارس: موفقه يالغاليه ..
عبدالعزيز: وين جسوم ؟
ام فارس: راقد ..
عبدالعزيز: سمالله عليه تعبان ولا فيه شي ؟
بوفارس: لا ما فيه شي .. الولد أجز .. خلص امتحاناته امس ..
ايمان: يا حظه والله ..
عبدالعزيز: ما بقى على امتحاناتج شي انتي بعد ..
ايمان: باقي لي اسبوع بس .. بس احسه طويل وايد ..
مريم: بيمر بسرعه بتشوفين .. بس لان عندج دراسه وامتحانات تحسين الوقت ثقيل ..
ايمان: الا احس الوقت يغلس علي ..
الكل: ههههههه ..
ام فارس: الله يوفقج يمه ..
بوفارس: متى بتطلع نتايج جسوم ؟
ام فارس: الاسبوع الجاي ..
دخلت عليهم فاطمه و وراها فارس .. سلموا على امهم وابوهم وقعدوا يتريقون .. فاطمه ما كانت على بعضها .. صبت لها حليب وتمت تشرب بهدوء .. وفارس كان اهدى منها ..
بوفارس: شعندك قاعد من وقت اليوم ؟
فارس: ابي اخلص اشغال المكتب .. بنأثث ولازم اشرف على العمال .. واراقبهم ..
فاطمه من سمعت كلمة ( اراقبهم ) بدت تتنفس بخوف ..
بوفارس: يعطيك العافيه ..
ام فارس: اسوي لك سندويش يبه ؟
فارس: مالي نفس ..
ام فارس: اسوي لك نسكافيه ؟
فارس: اي ..
تم يلعب بالشوكه اللي جدامه وهو ساكت ..
ايمان: بابا توصلني اليوم ؟
عبدالعزيز: مب جايه معاي ؟
ايمان: خاطري بابا يوصلني ويمر ياخذني ..
بوفارس: عيوني لج ..
ايمان بوناسه: يااااي ..
بوفارس: فديت قلبج والله .. زين يلا قومي لبسي عباتج ..
ايمان: ان شاءالله ..
راحت تلبس عبايتها وهي مستانسه ..
بوفارس: فارس شو هالمزاج ؟
فارس: مافيني شي ..
فاطمه حطت كوب الحليب وقامت عنهم ..
بوفارس: وين يبه ؟
فاطمه: بروح البس ..
بوفارس: زين فديتج ..
عبدالعزيز: وانتي مب رايحه الجامعه ؟
مريم: بلا بس بيمر علي خالد .. ومحاضرتي الساعه 8 ..
عبدالعزيز: احم احم .. بيمر عليها خالد ..
بوفارس: حركات والله ..
فارس: على قولتك يبه .. حركات ..
مريم: بس اشتغلوا ..
الكل: هههههه ..
دخلت ايمان: بابا .. يلا انا جاهزه ..
بوفارس: يلا فديتج ..
طلع بوفارس وراح يوصل ايمان المدرسه .. فارس راح الغرفه بدل وطلع على طول .. فاطمه راحت الجامعه .. مريم انتظرت خالد يمر عليها .. عبدالعزيز راح الجامعه .. جاسم كان نايم .. ام فارس تمت تعابل البيت مع الخدامات .. فارس راح المكتب واتصل بنماف اول ما وصل ..
فارس: حياتي ..
مناف: هلا والله يا قلبي .. صحصحت ؟
فارس: اي والله صحصت ..
مناف: شلونك ؟
فارس: لوني ابيض ..
مناف: هههههه ..
فارس مبتسم: فديت هالضحكه والله ..
مناف: انت فالمكتب حبيبي ؟
فارس: اي توني واصل ..
مناف: تريقت حبيبي ؟
فارس: لا والله .. جان انتي بتريقيني ..
مناف انحرجت: ..........
فارس" فديت اللي انحرجت": زين الساعه كم اول محاضره ؟
مناف: الساعه 8 ..
فارس: زين حياتي ابي اجيب الغرض اللي قلت لج عنه متى ؟
مناف: حبيبي انا آسفه عشان ذاك اليوم .. بس انشغلت مع الدراسه ..
فارس: عادي حياتي .. الغرض عندي .. بس ابي اجيبه لج ..
مناف: زين تقدر تمر اليوم ؟
فارس: الساعه كم حبيبتي ؟
مناف: الساعه 9 فالليل ..
فارس: ممممممم ..
مناف: مشغول هالحزه ؟
فارس: لا مو مشغول .. ولو مشغول افضي نفسي لج .. انتي قلبه اللي ينبض ..
مناف: حياتي يا فارس ..
فارس: يعني لقائنا الساعه 9 بالليل ..
مناف: حبيبي لقاء من ؟
فارس: لقائنا ..
مناف: مافي لقاء .. بس توصل الطلبيه وتروح
فارس: لا لا لا لا ..
مناف: حبيبي ودي اشوفك بس اخاف امي تقعد ؟
فارس: حياتي تبين امر عليج وقت متأخر اكثر ؟
مناف: ممممم .. امي تنام من وقت مع اخواني .. بس حبيبي اخاف تقعد ..
فارس: زين بس عن خاطري ابي اشوفج دقيقه عند الباب ..
مناف: ممممم .. زين بس ماقدر اطول حبيبي ..
فارس مبتسم: ولا يهمج الغاليه ..
مناف" فديت قلبه والله .. شوفتي في دقيقه فرحته " ..
فارس: وين رحتي يا قلبه ؟
مناف: معاك حبيبي ..
دخل خالد على فارس ..
خالد: السلام عليكم ..
فارس: زين باكلمك بعدين ..
مناف: زين حبيبي ..
فارس: عليكم السلام يا مدير .. شحالك ؟
خالد: طيب .. انت شو مسوي ؟
فارس: عايشين .. صج اللي سمعته يالنسيب ؟
خالد" قالت لي مرايم بيقطعوني": شو اللي سمعته ؟
فارس: مودي المدام الجامعه اليوم ؟
خالد: فروس انت مردك بتعرس .. وصدقني بقعدك لك مثل العظمه فالبلعوم ..
فارس: هههااااااي .. في احلامك يا حبيبي ..
خالد: اضحك الحين واصبر علي بعدين .. ان ما لتهتك ..
فارس: انتظر هاليوم بس ..
خالد: شد حيلك ..
فارس مبتسم: ان شاءالله .. اقعد ولد عمي .. شو تشرب ؟
خالد: والله شارب مع المدام ذيك القهوه اللي صحصحتني عالصبح ..
فارس: اخاف شربت قهوه بس ..
خالد: وجع يا فروس ..
فارس: هههههههه ..
تموا فالمكتب يسولفون شوي .. وبعدين راحوا يخلصون اشغالهم ..
الساعه 10 ونص الصبح .. سلمان خذ جواله واتصل على بوفارس ..
بوفارس: حيالله بوخليفه ..
سلمان: هلا والله .. الله يحيك ..
بوفارس: شحالك يبه ؟
سلمان: طيب الله يسلمك .. اعلومك الغالي ؟
بوفارس: الحمدلله ما نشكي باس .. وينك ما تبين هالايام ؟ تتغلى علينا ..
سلمان: هههههه .. ما تغلى .. بس مشغول مع الاهل عشان تجهيزات العرس ..
بوفارس: بارك الله فيك .. والله يتمم لكم على خير ..
سلمان: الله يسلمك الغالي .. والفال لكم ..
بوفارس: والله بتشوف لي بنت 18 سنه راضي ..
سلمان: ههههه .. تعيد شبابك ..
بوفارس: ههههه .. لا غير ام فارس ما يدق له قلبي ..
سلمان مبتسم: الله عليك يا بوفارس .. زين الغالي هالاسبوع انت مشغول ؟
بوفارس: آمرني يبه ..
سلمان: ما يامر عليك العدو .. بس بغيت امركم هالاسبوع ..
بوفارس: حاضرين لك الغالي .. لو بغيت نتشاوف اليوم ما عندي مشكله ..
سلمان" خير البر عاجله": خلاص نتشاوف اليوم الساعه 8 ونص يناسبك ؟
بوفارس: حياك والبيت بيتك يالغالي ..
سلمان: ما عليك زود .. ما طول عليك الغالي ..
بوفارس: حياك الله ..
سكر سلمان من بوفارس والتفت على يوسف اللي القلق والتوتر بانوا على ويهه .. بلع ريقه بصعوبه ..
يوسف: ها بشر خالي ؟
سلمان: ان شاءالله بقابله اليوم الساعه 8 ونص ..
يوسف تنفس براحه ..
يوسف: الحمدلله ..
سلمان: يوسف الله يخليك صارحني .. شفيك ؟
يوسف: لا ولا شي خالي .. بعدين بتعرف ..
سلمان: على راحتك .. زين انا برجع الشغل تبي شي ؟
يوسف: لا يسلم راسك ..
سلمان: الا بسألك ؟
يوسف: تفضل ..
سلمان: متى بتخلص امتحاناتك ؟
يوسف: خلصت امس اخر ماده الحمدلله .. ونهاية الاسبوع بتطلع النتايج ..
سلمان: ماشاءالله عليك .. زين مب رايح الدوام انت ؟
يوسف: اليوم ماخذ اجازه ..
سلمان: زين انا بمشي ..
يوسف: الله وياك ..
طلع سلمان وهو محتار في تصرفات يوسف .. بس هو ما حب يضغط عليه .. خلاه على راحته .. يوسف غطى ويهه بيدينه وهو يفكر في فاطمه .. كانت كاسره خاطره .. كان خايف عليها .. طالع ساعته وتم يحسب الوقت لين الساعه 8 ونص المسا .. حس ان الوقت يعانده وما يمر بسرعه ..
فاطمه كانت قاعده فالكفتريا مع لطيفه .. كانت ساكته ولطيفه تسولف ..
لطيفه: فطوم شفيج اليوم ؟
فاطمه: مافيني شي ..
لطيفه: مو عاجبتني اليوم .. من مضايقج ؟
فاطمه: ولا حد ..
لطيفه: شوفي مناف جايه من بعيد ..
فاطمه: وينها ؟
لطيفه وأشرت على مناف: هناك ..
فاطمه شافت مناف وهي مبتسمه .. مناف بادلت فاطمه نفس الابتسامه .. قربت مناف منهم .. سلمت عليهم وقعدت ..
مناف: شحالكم يا بنات ؟
لطيفه: الحمدلله ..
فاطمه: تمام .. انتي شو اخبارج ؟
مناف: الحمدلله .. اخباركم مع الامتحانات ؟
لطيفه: سكتي .. احس اني مو مستوعبه شي .. اشوف الورقه ولا اعرف وش اكتب فيها ..
فاطمه: مو منج ..
لطيفه: شقصدج يعني ..
مناف وفاطمه طالعوا بعض وضحكوا ..
مناف وفاطمه: ههههههههه ..
لطيفه: احلفوا انتوا الثنتين ..
فاطمه: عليج حركات يا لطوف ..
لطيفه: مناف .. الله جابج .. من شوي لو تشوفين فطوم .. تقولين هاذي شايله هموم الدنيا على راسها ..
مناف: ليش حبيبتي ؟ عسى ما شر ؟
فاطمه مبتسمه: ما فيني شي حبوبه ..
لطيفه: ما عليج منها .. ترا تخش ..
فاطمه: هههههه .. والله انتي يا لطوف عجيبه ..
مناف تمت اطالع فاطمه وفجأه جى على بالها فارس ..
مناف" فديت قلبك يا فارس" ..
فاطمه: مناف ما بقى شي على نهاية الكورس .. ممكن تعطيني رقمج اخزنه عندي ..
مناف: ان شاءالله ولا يهمج حبيبتي .. سجلي عندج ****** ..
فاطمه: مشكوره حبيبتي .. برسل لج مسج عشان تعرفين رقمي ..
مناف: ان شاءالله ..
لطيفه: مناف ..
مناف: نعم
لطيفه: كم ماده باقي لج ؟
مناف: خلصت هالاسبوع 3 مواد .. باقي لي مادتين وحده بقدمها هالاسبوع .. و آخر ماده بقدمها الاسبوع الجاي
لطيفه: الله يوفقج ..
مناف: مشكوره .. وانتي كم ماده باقي لج ؟
لطيفه: بكره بقدم آخر ماده ..
مناف: الله ياحظج .. وانتي فاطمه ؟
فاطمه: الله يسلمج .. في ماده بيعيدها لنا الدكتور .. وباقي لي 3 مواد .. كلهم باخلصهم الاسبوع الجاي ..
مناف: الله يعينا يا بنات ..
لطيفه: اي والله ..
رن جوال لطيفه وردت .. كان زوجها متصلها .. استأذنت من البنات وطلعت .. تمت فاطمه مع مناف ..
مناف: مريم شخبارها ؟ ما تبين
فاطمه: مريوم من صادت الريل ما تبين .. اذا احنا ما نشوفها فالبيت ..
مناف: ههههههه .. الله يوفقها ..
فاطمه: وياج حبيبتي ..
تموا البنات مع بعص فالكفتريا .. فاطمه رجعت البيت على الساعه 4 العصر .. اما مناف الفقيره تمت تنتظر الباص .. فاطمه اول ما دخلت لقت يدها عندهم .. سلمت عليه وقعدت معاه شوي ..
الجد: يعطيج العافيه يا بنتي ..
فاطمه: الله يعافيك يدي ..
الجد: حشى شو هالدراسه اللي لين العصر ؟
فاطمه: الجامعه يا يدي ..
الجد: وعساج شاده حيلج .. ؟
فاطمه: الحمدلله ..
الجد: عاد نبي الشهاده اللي ترفع الراس ..
فاطمه: باذن الله بارفع راسكم بالشهاده ..
الجد: بارك الله فيج ..
بوفارس: مو بس الشهاده اللي ترفع الراس .. حتى الاخلاق ..
فاطمه طالعت ابوها بدهشه .. بوفارس ابتسم لها .. استأذنت وراحت غرفتها .. دخلت الغرفه وتمت تصيح بحزن
خل نرجع للجد اللي قاعد تحت فالصاله ..
الجد: وين ولدي ؟
بوفارس: هذاني عندك ..
الجد: لوع الله جبدج .. انا اقصد بوسعود ..
بوفارس: بل ..
الجد: وينه ؟
بوفارس: اكيد فوق .. خل اتصل له ..
دخل عليهم بومحمد ..
بومحمد: السلام عليكم ..
بوفارس والجد: عليكم السلام ..
بومحمد: شحالك يبه ؟ وباس راسه ..
الجد: الحمدلله .. اعلومك ؟
بومحمد: تمام .. شحالك حمد ؟
بوفارس: طيب الله يسلمك .. ومن صوبك ؟
بومحمد: الحمدلله .. ها وين العيال عيل ؟
بوفارس: كل من في صوب ..
الجد: ها ما رد عليك عزوز ؟
بوفارس اتصل مره ثانيه ورد عليه عبدالعزيز ..
بوفارس: وينك يبه ؟
عبدالعزيز: فالميلس .. في شي ؟
بوفارس: تعال يدك يبيك ..
عبدالعزيز: وصل الكشخه .. الحين جاي ..
بوفارس سكر من عبدالعزيز وهو يضحك على كلامه ..
الجد: وينه ؟
بوفارس: جاي ..
بومحمد: شو اخبار جاسم الحين ؟
بوفارس: الحمدلله يمشي على ريوله .. بس الخياطه علمت في فخذه شوي ..
بومحمد: الحمدلله .. ولو على الخياطه بيكبر وبتختفي من جسمه ..
بوفارس: ان شاءالله ..
بومحمد: شحالها عروستنا ؟
بوفارس مبتسم: حليلها مستانسه مع خالد ..
بومحمد: الله يوفقهم .. والله زين ماختار خالد ..
بوفارس: بارك الله فيهم ..
الجد: وينه ولدك ذي .؟
حمد ومحمد التفتوا على ابوهم ..
الجد: شو فيكم .. وين ولدك يا حمد ..
بوفارس: جاي يا يبه ..
الجد قام وطلع عند باب الصاله .. وتم ينادي عبدالعزيز .. بومحمد واخوه كملوا سوالفهم .. طلع عبدالعزيز من الميلس وراح صوب يده ..
عبدالعزيز: حشرتنا يالشيبه ..
الجد: شيبه فعينك .. وضربه بالخيزران على كتفه ..
عبدالعزيز: آآآي .. ياخي نتفتني ..
الجد: عساك يا اسود الويه .. تخليني انتظرك هالكثر ليش ؟
عبدالعزيز: كنت اكلم بوخليفه ما شفته اليوم ..
الجد: زين قم نروح لا نتأخر على الموعد ..
عبدالعزيز: يدي الله يخليك تو الناس .. الموعد الساعه 7 والحين الساعه 4 ونص ..
الجد: معليه قم نروح ..
عبدالعزيز: لا لا مب طالع الحين .. ودخل الصاله ..
الجد: والله انك ما تستحي على ويهك .. لكن الشرهه علي ..
عبدالعزيز مبتسم: شدعوه يدي ..
الجد: اصبر علي ..
عبدالعزيز: وهاذي بوسه على راسك موووح ..
الجد: وخر عني ..
عبدالعزيز: شدعوه شدعوه ..
الجد: اوريك .. حسابك بعدين ..
بوفارس: ها شو اللي وصلتوا له ؟
الجد: ولدك ذي يبيله اربطه فالحوش واصفقه تصفق ..
بوفارس: ليش ؟
الجد: يذلني اسود الويه ..
عبدالعزيز: افااا .. انا اذلك .. والله انك داهيه يالشيبه ..
الجد ضررب عبدالعزيز بالخيزران على يده ..
الجد: وجع .. انا شيبه؟
عبدالعزيز: آآآي .. يدي انت وايد همجي .. الله يعين يدتي عليك ..
بوفارس و بومحمد: هههههه
الجد: سكر حلجك يا ولد ..
تموا يسولفون ويضحكون لين أذن المغرب .. راحوا يصلون فالمسيد مع بعض .. الجد وعبدالعزيز راحوا موعدهم .. اما بومحمد راح يخلص اشغاله .. بوفارس تم فالبيت ينتظر سلمان .. طبعا الجد وعبدالعزيز كالعاده مواعدين بنات .. راحوا مكان اللقاء .. لقوا بنت حلوه تنتظر ..
الجد: يلا همتك يا ولد ..
عبدالعزيز: حاضرين يالكشخه ..
اتصل الجد بالبنت وتم يكلمها .. اما عبدالعزيز سوا نفسه هو اللي يتكلم .. تم يسولف معاها ..
البنت: من اللي معاك ؟
الجد: من ؟
البنت: الشيبه ..
الجد" قطيعه": هاذي يدي حليله يجنن .. دمه خفيف .. وتحبينه من تقعدين معاه اول مره ..
البنت: اي ي ي .. زين قولي فديتك متى متى بتجي بروحك وبقعد معاك ..
الجد: المشكله يدي احبه وايد .. والله لو تسولفين معاه تعجبج سوالفه
البنت: هالشيبه سوالفه حلوه .. لا احسه ثقيل دم ..
الجد"سود الله ويهج": لا ما عرفتيه والله ..
البنت: الحين احنا شدخلنا في يدك ..
الجد" لابارك الله فيج": زين شوفي لي غرشوبه مثلج حق يدي المزيون .. تدرين يدي لما كان في عز شبابه كان معذب الحريم ذيك الايام ..
البنت: ترا مللتني مع يدك ذي ..
الجد" آآه يالقهر": زين خلج منه ولا يهمج ..
البنت: زين قولي عاد متى بقعد معاك .. هالشيبه صرفه في اي مكان ..
الجد: لا ما استغني عنه ..
البنت عصبت: اقول .. فارق انت ويدك زين ..
سكرت التلفون وطلعت من الكوفي شوب ..
الجد: وجع ..
عبدالعزيز التفت على يده .. كان ماسك الضحكه .. الجد طالعه ورفع حاجب ..
الجد: قم .. ما منك فايده ..
عبدالعزيز: هههههه ..
طلعوا من الكوفي شوب .. وهم طالعين شاف نوره صديقت مريم اخته .. طالعها بنظره وصد .. نوره نزلت راسها
الجد: من هالبنت ؟
عبدالعزيز: اللي ردتني ..
الجد: من حلاتها ..
عبدالعزيز ضحك: ههههه .. على قولتك من حلاتها ..
الجد: انعميت يوم قلت انها عجبتك .. ومن حلاة ذوقك انت بعد ..
عبدالعزيز: هههههه
الجد: انا بختار لك وحده ما في مثلها ..
عبدالعزيز: خير ان شاءالله ..
الجد: مو بكيفك .. على بالك بتسكتني .. بس خلني اشوف البنات كل يوم .. وبختار لك ..
عبدالعزيز: خلاص على ايدك يالكشخه ..
طلعوا ومثل كل مره محاولاتهم تبوء بالفشل .. راحوا يتمشون فالشوارع .. عبدالعزيز اتصل بيوسف ..
يوسف: هلا والله بوسعود ..
عبدالعزيز: شحالك الغالي ؟
يوسف: طيب الله يسلمك .. اعلومك الشيخ ؟
عبدالعزيز: والله اسأل عنك .. وينك ما بينت اليوم ؟
يوسف: انشغلت مع الاهل شوي ..
عبدالعزيز: متى نتلاقى ؟
يوسف: متى فاضي انت ؟
عبدالعزيز: حاضرين لك ..
الجد: هاذي الغرشوب صاحبك ؟
عبدالعزيز: اي ..
الجد: حيالله ذا الولد النشمي .. شحالك ؟
يوسف مبتسم: هلا والله .. اعلومك الكشخه .؟
الجد: يسلم راسك والله .. علومي علوم الخير ..
يوسف: وين كنتوا ؟
الجد: والله كنا رايحين نخلص اشغالنا شوي ..
عبدالعزيز التفت على يده وابتسم بخبث ..
عبدالعزيز: اقول بو خليفه .. ترا كنا ...
الجد يقاطعه: وجع يا عزوز .. كنا نركب تواير حق سيارة بوسعود .. تدري فيه يحب اروح معاه .. وانا ماحب ارد ولد ولدي ..
يوسف" والله انك داهيه يالشيبه": اي ..
عبدالعزيز: زين بوسعود .. بوصل الكشخه البيت وبمرك ..
يوسف: زين .. باكلم علوه وفضول ..
عبدالعزيز: حلو .. لقائنا بعد ساعه تقريبا ..
يوسف: حياك ..
سكر عبدالعزيز وجاته الخيزران على كتفه ..
عبدالعزيز: آآآي .. يدي هاي ثاني مره تضربني نفس المكان ..
الجد: تستاهل ..
عبدالعزيز: استاهل .. زين اوريك ..
قام يحفص فالشوارع ويسوق بسرعه .. الجد تخرع وتمسك عدل ..
الجد: شوي شوي يا عزوز ..
عبدالعزيز: شوي شوي .. زين معليه ..
قام يزرق بين السياير ويسوق بسرعه عشان يخوف يده .. وصل البيت وحفص فالحوش ..
عبدالعزيز: وصلنا ..
الجد: طيرت قلبي يا صبي ..
عبدالعزيز: سمالله على قلبك ..
الجد وهو نازل: انا غلطان اركب معاك انت يالمينون ..
عبدالعزيز: ههههههه ..
الجد: اذلف لوع الله جبدك ..
عبدالعزيز: الحين لوع الله جبدي ..
وطلع صوت قوي بالسياره الجد نقز منه ..
الجد: وجع ..
عبدالعزيز حرك وطلع من البيت وهو يحفص ويضحك على يده ..
........................

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-16-2007, 06:21 AM
الساعه 8 سلمان كان واقف عند بيت بوفارس .. اتصل على بوفارس يقوله انه عند الباب
سلمان: السلام عليكم
بوفارس: عليكم السلام والرحمه .. حياك فالميلس الله يرضى عليك ..
سلمان: الله يحيك ..
طفى الزقاره اللي بيده .. تعطر وعدل الغتره ونزل .. دخل الحوش وكان بوفارس في استقباله عند باب الميلس
بوفارس: حيالله بوخليفه ..
سلمان: الله يحيك ..
سلموا على بعض ودخلوا الميلس .. بوفارس قلط سلمان وقعدوا يسولفون شوي .. سلمان خذ نفس وتكلم ..
سلمان: اليوم انا جايك يا بوفارس .. وطالبك ..
بوفارس: حاضرين لك بوخليفه ..
سلمان: احم .. يوسف ولد اختي قرر انه يتزوج .. والصراحه ما بنلقى احسن منكم ..
بوفارس سمع هالكلام من سلمان وابتسم ..
سلمان: شور على اهلك .. وسألوا عن الولد ..
بوفارس: والله يا سلمان ما بنلقى احسن منكم .. و يوسف ريال وما عليه كلام .. ولا شفنا عليه شي .. خلني اشاورهم وبرد عليكم .. وانتوا بعد من حقكم تسألون عنا و عن بنتنا ..
سلمان: والله ما عليكم زود .. كفايه القلب حبكم هاي كفايه ..
بوفارس منحرج: الله يسلمك يا بوخليفه ..
سلمان: بيني وبينك .. ولدنا شاف بنتكم وبغاها .. وتوه مخلص الجامعه .. وانت تدري انه يشتغل الصبح ويدرس بالليل .. والحمدلله هالسنه آخر سنه له وخلصها ..
بوفارس"ماشاءالله عليه": يستاهل يوسف .. والله انه ريال ينشد فيه الظهر ..
سلمان: اخذوا راحتكم وخلوا البنت تستخير وتاخذ راحتها وتفكر .. القرار لها ولكم ..
بوفارس: خير ان شاءالله .. والله يا سلمان انكم ناس ما تنعافون ..
سلمان مبتسم: الله يسلمك يا بوفارس ..
بوفارس: الا بسألك يا بوخليفه ..
سلمان: تفضل ..
بوفارس: دام فضلك .. بس انت الحين تقريبا تطمنت على عيال اختك والحمدلله .. الدور والباقي عليك ..
سلمان ابتسم: خل نخلص من يوسف وبعدين نشوف ..
بوفارس: ههههه .. الله يوفق لك ..
تموا بوفارس و سلمان يسولفون لين الساعه 9 ونص تقريبا .. طلع سلمان من عند بوفارس وهو فرحان .. في كلمه قالها بوفارس لسلمان طمنت سلمان على موضوع يوسف ..
سلمان " والله طمني بوفارس لما قال اني تطمنت على عيال اختي وباقي انا .. يعني موضوع يوسف ان شاءالله سهالات .. الله يوفق له ويكتبه وفاطمه من نصيب بعض " .. تنفس براحه وابتسم .. راح البيت ولقى الشباب متجمعين فالميلس .. دخل وسلم عليهم ..
سلمان: وين فارس ومحمد ؟
علي: جاين ..
سلمان: يوسف يبه طلبت عشى حق الشباب؟
فاضل: افا عليك .. خليناه يطلب غصب ..
الكل: ههههههه
عبدالعزيز: ما قصر بوخليفه ..
سلمان: بالعافيه .. عن اذنكم يا جماعه ..
يوسف: وين خالي ؟
سلمان: ببدل وبرجع ..
يوسف: زين ..
علي اتصل بفارس ..
فارس: هلا والله ..
علي: وينكم ؟
فارس: برا ..
علي: يلا متى بتجون ؟
فارس: قريب ان شاءالله ..
علي: يلا ننتظركم ..
فارس: اوكي ..
سكر علي والتفت على الشباب اللي كانوا مشغولين ويلعبون ورقه .. راح صوبهم وخرب عليهم .. طب عليهم اونه مايدري .. تلخبطت الاوراق على بعض ..
فاضل: علوووووه
علي: اوه مادري ..
يوسف: والله انك عبيط يالدب ..
علي: صدقوني ما كنت ادري .. ههههههههه
عبدالعزيز: شباب عليه ..
علي: لا لا لا لا .. الشباب خذوا المخدات وتموا يحذفونها على علي .. بهدلوه و هم ميتين عليه من الضحك ..
فارس ومحمد كانوا رايحين يودون الاغراض لمناف .. محمد كان يسوق وفارس جنبه ..
فارس: حمودي لا تصف صوب الباب .. خلك شوي ورا ..
محمد: ليش ؟
فارس: انا بانزل ..
محمد: اهاا .. زين ..
قربوا من بيت مناف وفارس اتصل لها ..
مناف: هل حبيبي ..
فارس: يا قلبي انتي .. انا قريب بيتكم .. يلا طلعي ..
مناف: ان شاءالله ..
وصلوا قريب البيت .. و وقف محمد بعيد عن باب البيت .. فارس خذ الاغراض ونزل .. راح صوب الباب ومناف كانت واقفه ورا الباب تنتظر فارس .. قرب من الباب ..
فارس: يا قلبه ..
مناف فتحت الباب وهي مبتسمه ..
مناف: هلا ..
فارس: رفعي راسج خل اشوف عيونج ..
مناف رفعت راسها وابتسمت لفارس .. فارس شاف ابتسامتها لاول مره وكان شوي ويغمى عليه من جمالها ..
فارس: فديت هالابتسامه يا حياتي .. تفضلي .. مد يده بكيسين .. الاول فيه الملابس والثاني فيه العبايات ..
مناف شاف الكيسين واستغربت ..
مناف: فارس انت قلت غرض مو اغراض .!!
فارس: يعني بترديني ؟!
مناف انحرجت: لا .. مدت يدها وخذت الاغراض ..
فارس لما مد يده بطرف صبعه تعمد يلامس يدها .. خذت الاغراض وهي منزله راسها ..
مناف: ما قصرت يا فارس ..
فارس: حاضريت لج الغاليه ..
مناف: زين لازم اروح الحين ..
فارس: زين فديتج .. يلا دخلي وسكري الباب .. باتصلج الحين زين ..
مناف: ان شاءالله ..
دخلت مناف وسكرت الباب وراها .. اما فارس رجع السياره وهو مبتسم .. ركب وراحوا بيت يوسف.. وهم فالطريق اتصل بمناف ياخذ رايها بالاغراض ..
فارس: حياتي ..
مناف: فارس شنو هالاغراض ؟
فارس بخوف: ما عجبوج ؟!
مناف: بلا بس ليش كلفت على نفسك يا فارس ؟
فارس ابتسم: انتي تستاهلين اكثر من هاي يا قلبي .. اسمحيلي على القصور ..
مناف: ما عليك زود حبيبي .. بس ذوقك روعه ..
فارس: كل شي لعيونج يهون .. عجبوج الملابس ؟
مناف: اي عجبوني .. بس بسألك ..
فارس: هلا يا قلبي ..
مناف: العبي مرتبين علي ؟ شلون عرفت مقاسي ؟
فارس ابتسم: تذكرين يوم رحنا الكوفي شوب من فتره ؟
مناف: اي ..
فارس: لاحظت ان جسمج وطولج نفس طول اختي وجسمها تقريبا .. وكنت انا موديها تفصل عبي وفصلت لج مره وحده ..
مناف بخوف: يعني اختك تدري ؟!!
فارس: عن شو تدري ؟
مناف: عني ؟
فارس: لا يا قلبه .. بعد ما شفتها وهي تختار وشفت ذوقها .. رجعت المحل بروحي واخذت لج ..
مناف: اها .. بس ذوقك فالعبي بعد حلو ..
فارس: عليج بالعافيه يا قلبه ..
مناف مبتسمه: الله يعافيك ..
فارس: زين حياتي انا بكلمج بعدين .. ولد عمي متصل لي عالخط الثاني ..
مناف: زين حبيبي .. الله وياك ..
فارس: سلام ..
هني فارس سكر من مناف ورد على علي ولد عمه .. اتجهوا فارس ومحمد الى بيت يوسف .. تجمعوا الشباب كلهم ..
فارس: ها يا جماعه يلا مصر ..
يوسف طالع فارس: الحين انت روح مصر زين ..
الكل: ههههههه ..
فاضل: والله خربتوا علينا السفره ..
علي: زين خيرها بغيرها .. ولا يهمكم باعزمكم كلكم على حسابي ..
يقاطعه عبدالعزيز: على وين ؟
علي: العزبه بعد وين ..
الكل: هههههه ..
سلمان: لا شرايكم نروح المكسيك ..
محمد باستغراب: المكسيك ؟
سلمان: اي .. عليكم التذاكر .. والوناسه والسكن خلوهم علي ..
يوسف: شلون خالي ؟
سلمان: تذكرون صاحبي الامريكي ؟
الكل: اي ي ي ..
سلمان: عنده شاليه في المكسيك على كيف كيفكم ..
فارس: والله فكره حلوه ..
سلمان: كل شي متوفر .. وناسه عبط جد كل شي ..
فاضل: شلون جد ؟
سلمان: يعني تبون تشوفون عصابات .. بيوريكم ..
عبدالعزيز: يلا قدام ..
سلمان: انا اتكلم جد .. لو بتتفقون نروح كلنا .. بكلمه يجهز لنا كل شي ونقابله في المكسيك .. وبعد يعرف واحد عنده حلبة سباق ..
علي: الله .. حلمي بيتحقق .. انا موافق .. وعن نفسي باخذ سيارتي معاي ..
يوسف: وانا بعد ..
عبدالعزيز: وانا بعد ..
فاضل: يالربع انا من الحين بطرش سيارتي ..
الكل: ههههه
سلمان: الحين قربنا الاجازه والكل خلص امتحاناته وماعندكم شي .. يلا نتفق عشان اكلم الريال ونروح جماعه ..
فارس: والله فكره حلوه و تجربه احلى ..
محمد: همممم .. انا كنت مفكر اسافر مع الاهل فينا ..
فارس: زين روح واستانس و ونسهم .. وبعد ما ترجع نروح ..
سلمان: اذا بنروح شهر 8 بيكون حر عندهم ..
علي: مو بنقعد فالشاليه ..
سلمان: اي ..
علي: بس حلاته .. انا ابي اغير لوني شوي ..
فاضل: الولد يبي يسوي برونز ..
الكل: ههههههه
عبدالعزيز: والله فكره حلوه .. وخاصه حلبة السباق اللي قلت عنها .. احنا هني ما نقدر نطلع بسيايرنا تعرف الدوريات بيمسكونا وبتنسحب السياير ..
سلمان: صح .. وفالصيف مشددين ..
يوسف: الا يقعدون لنا على الوحده ..
فارس: خلاص انا برتب اموري ..
يوسف: وانا بعد ..
فاضل: انا اجازه ..
علي: انا باخذ اجازه ..
يوسف: انا بعد في اجازه ..
سلمان: انا برتب مع اللي معاي وباخذ اجازه .. بس باقي محمد ..
محمد: خلاص برتب اموري وبعد ما ارجع نروح ..
سلمان: حلو ..
يوسف: خالي اقولهم يجهزون العشا ؟
سلمان: اي يبه ..
طلع يوسف يقول لهنادي تقول للخدامه تجهز العشا وتخلي الدريول يجيبه الميلس .. كان يفكر في فاطمه حبيبة قلبه .. بس حس بفرح لما شاف ان سلمان داخل عليهم وهو فرحان .. رجع الميلس عند الشباب .. دخل الدريول وجاب العشا .. تعشوا الشباب .. وبعد العشا تموا يسولفون لين الساعه 12 ونص بالليل .. بعد ما طلعوا الشباب يوسف مسك خاله ..
يوسف: ها خالي بشر ..
سلمان مبتسم: ما في ببلاش هالايام ..
يوسف: خالي لا تلعب باعصابي ..
سلمان: هههههه .. كلمت بوفارس .. و حسيته رحب بالفكره وايد .. و مدح فيك والله .. قلت لها يشاور الاهل ويرد علينا .. ومن حقهم يسألون عنك ..
يوسف بفرح: اكيد .. الله يبشرك بالخير يا خالي ..
سلمان: بس عاد قبل العرس يبيلك ندرسك ..
يوسف: ما يهمك خالي .. انا تلميذك ..
سلمان ويوسف: هههههه ..
يوسف: قلت لخواتي ؟
سلمان: اي كلمت جوجو اليوم العصر .. و هنوده كانت عندي وانا اكلم جوجو .. الله يكتبكم من نصيب بعض يا يوسف ..
يوسف: الله يسمع منك يا خالي ..
استأذن يوسف من خاله وراح غرفته .. كان فرحان وايد بكلام خاله ..
بعد وناسة الشباب محمد كان يفكر في رحلتهم للمكسيك .. حب انه ياخذ راي ساره في الموضوع .. دخل البيت وساره كانت تنتظره .. استقبلته بابتسامته وتهليل ..
ساره: هلا وغلا حبيبي ..
محمد: هلا فديتج ..
ساره خذت غترته وعلقتها .. وكانت مجهزه جلابية النوم على السرير ..
ساره: بتتسبح ولا ؟
محمد: لا بكره بتسبح ..
ساره: شو سويت اليوم حبيبي ..
محمد وهو يفصخ ثوبه: والله مثل كل يوم .. ميلس وتمشي ..
ساره وهي تاخذ ثوب محمد: فديت روحك .. شو رايك بكره ناخذ اليهال الالعاب شوي ..؟
محمد: زين .. بس نطلع من وقت ..
ساره: ولا يهمك حبيبي ..
قعد محمد مجابل التلفزيون .. تم يقلب فالقنوات .. ساره جابت له عصير ليمون بالنعناع .. حطته على الطاوله وقعدت جنبه .. محمد مسك يدها وباسها ..
محمد: زين جاهزه للسفره حياتي ؟
ساره: اي حبيبي .. بس شو رايك نغير ما نروح فينا ..
محمد: وين تبين تروحين .؟
ساره: نروح ألمانيا ..
محمد: ممممم .. زين حلو .. نغير الوجهه ليش لأ .. بس بقولج شي حياتي ..
ساره مبتسمه: قول فديت قلبك ..
محمد: بعد ما نرجع من ألمانيا .. بروح مع الشباب المكسيك ..
ساره باستغراب: المكسيك ؟!! ..
محمد: اي ..
ساره: شو اللي يوديكم هالبلاد ؟
محمد: واحد من الربع يعرف شباب هناك ..
ساره: يمه محمد المكسيك عاد .. هاي كلها عصابات ومخدرات ..
محمد: هههههه .. ما عليج هالريال بيضبطنا عدل ..
ساره: والله مادري عنكم انتوا يالريايل ..
محمد: زين بنقعد في ألمانيا 20 يوم .. يكفيكم ؟
ساره: اي وايد بعد .. من بيروح غيرنا مع اليهال ..
محمد: شوفي الريم وفضول ..
ساره: لا عمي قال بيروحون لندن مع بيت عمك ..
محمد: اي ي ي .. زين خلاص عيل بروح السفريات اغير الوجهه وأأكد الحجز ..
ساره: حلو ..
تموا يسولفون شوي وبعدين ناموا .. الكل نام الا فاطمه اللي كانت تفكر بكلام ابوها .. وكلام فارس .. احتارت وهي تفكر .. كل ما تتذكر الرساله تطلعها وتقراها .. والغريب فالموضوع انها لما ترقرى الرساله يصيدها شعور بالبلاده .. ما تصيح ولا تتأثر كلش .. بس كلمة ابوها وفارس اخوها هي اللي صيحتها .. تمت سهرانه طول الليل
الحين كلكم مستغربين اني ما جبت طاري بوفارس وردت فعله بعد ما كلمه سلمان .. لاتخافون الحين بقولكم ..
طبعا بعد ما طلع سلمان من عند بوفارس .. بوفارس فرح من خاطره .. لانه يموت في فاطمه وهي المفضله عنده ويوسف ولد ما ينعاف وبوفارس وايد يحبه .. فلما عرف ان يوسف تقدم لها طار من الفرحه .. على الساعه 11 بالليل كان مع ام فارس بالغرفه ..
بوفارس: شو اخبار العيال مع الامتحانات ؟
ام فارس: كلن قاط ويهه بكتابه .. فطيم فديتها ما تاكل كلش ولا تطلع من الغرفه .. حتى ويهها مبين عليه التعب ومرايم فديتها ما نشوفها الا اوقات الاكل .. اما ايمان فديت قلبها احسن منهم شوي .. تطلع تقعد معانا شوي وترجع تدرس ..
بوفارس: الله يوفقهم وينجحهم ..
ام فارس: آمين ..
بوفارس: زين بقولج موضوع يخص فطيم ..
ام فارس عقدت جواجبها: سمالله على بنتي .. شو فيها ؟
بوفارس: ما فيها الا العافيه .. بس اليوم كلمني واحد يبغيها حق ولد اخته .. تعرفينه يوسف رفيج عزيز ؟
ام فارس ابتسمت: يوسف اللي ويهه سمح ماشاءالله عليه ؟
بوفارس: اي هاذي هو .. عاد كلمني خاله اليوم .. وقالي انه شاف فطيم وبغاها .. هو يدرس ويشتغل في نفس الوقت .. وتوه مخلص الجامعه .. والله يوسف ريال وينشد فيه الظهر .. ولا انتي عندج غير هالكلام ؟
ام فارس بفرح: والله رايي من رايك يا بوفارس .. بس بغيتها حق علي ولد عمها ..
بوفارس: علي .. لو بغاها كان تكلم .. خالد تكلم وملج بمريم ..
ام فارس: بس علي توه راجع من السفر وتوه مشتغل ..
بوفارس: لو يبغيها على الاقل بيخطبها لين سنه جدام ..
ام فارس: والله يا بوفارس .. اقول نصبر شوي .. انت كلم اخوك وشاوره ..
بوفارس: والله ما عندي مانع لو كلمته .. بس قلت لج لو علي يفكر في فطيم كان تكلم .. بكلم اخوانها بكره الصبح وبشوف رايهم ..
ام فارس: انا اقول لو تصبر شوي احسن ..
بوفارس: شو اللي اصبر عليه ؟
ام فارس: انت لمح لاخوك .. شوفه شو بيقول ..
بوفارس: يا حرمه .. الولد دخل من الباب .. والراي الاول والاخير لفطيم .. لو ما بغته بكلم محمد اخوي ..
ام فارس: زين اللي تشوفه ..
بوفارس: انا بكلمها بكره بعد ما ترجع من الجامعه .. بس انتي لا تجيبين لها طاري كلش ..
ام فارس بخضوع: ان شاءالله ..
بوفارس: جهزي لي الفراش بنام ..
ام فارس: ان شاءالله ..
راحت ام فارس تجهز الفراش لزوجها .. نام بوفارس وهو فرحان .. كان ينتظر بكره بفارغ الصبر .. عشان يزف هالخبر الحلو لاخوانها ..
................

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-16-2007, 06:23 AM
" انت اغلى الناس ومن لي في غلاك .. وانت نبض القلب ملكه في ايديك .. مثل قلبك صافي لحبي جداك .. في الغلا والحب ابد مالك شريك "

هنادي كانت سهرانه مع نواف ..
نواف: خلاص حبيبتي بدا العد التنازلي ..
هنادي منحرجه: اي والله ..
نواف: كلها كم يوم و نجتمع تحت سقف واحد ..
هنادي: فديتك يا نواف ..
نواف: تدرين حبيبتي .. اول مره شفتج فيها لفتي انتباهي .. بس ما جيتي على بالي بعدها .. بس لما شفتج مره ثانيه ما قدرت اشيلج من بالي كلش ..
هنادي كانت منحرجه: ..............
نواف: افكر فيج كل يوم .. وكل ما شوف خالج .. اقول لازم اتعرف عليه .. لين جى اليوم اللي تعرفت فيه على خالج وبصراحه حبيته .. انسان هادي ودوم في حاله .. والدنيا كانت قاسيه معاه شوي ..
هنادي: اي والله خالي مسكين .. يعور قلبي .. عانا في حياته .. مره انا واختي كنا نسولف من فتره .. اقول لاختي احس خالي كبر وما يقدر يكمل .. قالت لي اللي يبي العلم بيخلص لو كان كبير فالسن ..
نواف: عدل كلام اختج .. شوفي اللي حسيته من خلال معرفتي بخالج .. انه يبي يرد شي بسيط للي ابوج الله يرحمه سواه له .. هو قالي شلون ابوج وقف معاه ورباه .. يقولي لو مو ابوج كان هو صايع ..
هنادي: فديته خالي والله ..
نواف: وبعدين .. خالج يبي يتطمن عليكم ..
هنادي: شلون ؟
نواف: يعني فرح لما اختج جاها نصيبها .. وانتي بعد .. بس الحين شايل هم يوسف ..
هنادي: تدري لاحظت هالشي .. لان كل ما قلنا له الفال لك .. يغير الموضوع على طول ..
نواف: بس خل يخلص من يوسف وعاد همتكم تقنعونه ..
هنادي: افا عليك بنقعد له على الوحده .. ماله عذر ..
نواف: ههههه .. ولو تبون اكلمه حاضرين ..
هنادي: حياتي والله ..
نواف: شوفي وحده من ربعج ولا ربع اختج ..
هنادي: يه عاد/ انت الحين شطيتني .. بكلم اختي من بكره ..
نواف: هههههه ..
هنادي: زين قولي فديتك شسويت على موضوع ذاك الريال ؟
نواف: والله رحت له لين البيت ..
هنادي بوناسه: والله ..
نواف: اي والله .. مو عيب ان الواحد يعتذر .. وشفيها يعني لو هو اقل مني فالفلوس .. بالعكس هالشي عطاني عزة نفس وتواضع .. رحت له البيت .. وهو استغرب زيارتي .. استسمحت منه وقلت له ارجع واختار الوظيفه اللي تعجبك .. لو تبي احطك مدير الفرع كامل ما يهمك ..
هنادي: زين هو شقالك ؟
نواف: استحى مني مسكين .. بس قلت له اني غلطان وربي كشفهم .. والله انه كان طيب ومتسامح .. وقالي انه ما زعل مني ويعتبرني مثل ولده ..
هنادي: وحليله والله ..
نواف: بعد ما اقنعته وارتحت وضميري ارتاح ..
هنادي: الحمدلله .. ومتى بيداوم ؟
نواف: بداية الاسبوع الجاي .. و زدت راتبه والله ..
هنادي: جزاك الله خير يا نواف ..
نواف: والله لو تشوفين الفرحه اللي حسيت فيها لما طلعت من عنده .. آآآه الحمدلله ..
هنادي: جزاك عند رب العالمين ..
نواف: فديت قلبج والله .. زين حبيبتي انا ابي ارتاح .. بكره عندي اجتماع مع كم شركه .. ولازم اروح المكتب من وقت عشان اخذ اوراقي وارتب بعض اموري قبل الاجتماعات ..
هنادي: زين حبيبي ..
نواف: الا بسألج ..
هنادي: قول حبيبي ..
نواف: متى بتخلصين امتحاناتج ؟
هنادي: خلاص بكره آخر امتحان بأذن الله ..
نواف: موفقه حبيبتي .. زين قعديني معاج من الصبح ..
هنادي: ان شاءالله ..
نواف: بتنامين ولا بتذاكرين ؟
هنادي: لا بس آخر مراجعه وبنام ..
نواف: زين حبيبتي شدي حيلج ..
هنادي: ان شاءالله حياتي ..
نواف: مع السلامه ..
هنادي: الله وياك ..
سكرت من نواف وتمت تراجع الماده اللي عليها بكره قبل ما تنام ..
مرت هالليله على الاغلب حلوه .. لان فاطمه ويوسف كانوا في حيره عشان الرسايل اللي وصلتهم .. فارس كان عايش الحب مع مناف .. نام وهو متطمن عليها .. يوم جديد يطل عليهم بشمس نورت سماهم اللي كانت غالبه عليه ظلمة الليل .. تغرد العصافير بفرح .. والزهور تتفتح بروائحها الفواحه .. روتين كل يوم يعيشونه شخصيات قصتي .. مريم تقعد خالد .. هنادي تقعد نواف .. الجوهره تقعد ابراهيم .. يفتح بوفارس عيونه بفرح .. ينزل عند ام فارس عشان يتريق ..
بوفارس: وين العيال ؟
ام فارس: الحين بينزلون ..
دخل عليهم عبدالعزيز .. صبح عليهم وباس امه وابوه .. قعد على الطاوله وصب له حليب ..
بوفارس: عزيز يبه ..
عبدالعزيز: نعم يبه ..
بوفارس: بغيتك بموضوع انت وفارس ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
بوفارس: اليوم بعد الغدا ابيكم بغرفتي .. بلغ اخوك ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
دخلوا البنات ورا بعض .. سلموا على امهم وابوهم .. بوفارس لاحظ شرود فاطمه وهدؤها ..
بوفارس: فطامي ..
فاطمه رفعت راسها: نعم بابا ..
بوفارس: شو فيج يبه .. منخطف لونج ..
فاطمه: ما فيني شي .. بس تدري امتحانات وكل همي هالكتب ..
بوفارس: فديتج ريحي شوي .. اهم شي صحتج يبه ..
فاطمه: ما بقى شي على الامتحانات ..
بوفارس: امج تقول ما تاكلين كلش ..
فاطمه: ما عندي وقت .. المواد اللي خذتها هالكورس وايد صعبه ويبلها تركيز .. وبعدين مالي نفس اكل ..
بوفارس: سمالله عليج فديتج .. لازم تاكلين عاد ..
فاطمه: ان شاءالله ..
بوفارس: عفيه بنتي ..
ايمان: بابا توصلني ؟
بوفارس: حاضرين ..
عبدالعزيز: جنه السالفه عجبتج ..
ايمان: هههههه . وناسه لما اروح مع بابا .. بعد الامتحان يوديني اخذ ايس كريم ..
عبدالعزيز: حليلها ام 5 سنين ..
الكل: ههههههه
ايمان احترت: بابا شوف عزيز ..
بوفارس: ههههه .. عزيز اقعد عن اختك لا تلعوزها ..
عبدالعزيز: اسمع كلامها بس ..
بوفارس: فديتها والله .. وفديت كلامها ..
ايمان طلعت لسانها لعبدالعزيز تحره ..
ايمان: موت قهر ..
عبدالعزيز: الله يعطيج عقل .. زين خواتي حد يبيني اوصله ؟
فاطمه: انا ..
عبدالعزيز: يلا .. وانتي مرايم ؟
مريم: لا انا امتحاني الساعه 10 .. بروح مع الدريول ..
عبدالعزيز: زين .. يلا فطيم فديتج ..
فاطمه وهي طالعه: ان شاءالله ..
عبدالعزيز طلع من عندهم .. ركب السياره وانتظر اخته .. لبست فاطمه عبايتها ونزلت .. ركبت مع عبدالعزيز ..
عبدالعزيز: شو فيج فطيم من كم يوم ؟
فاطمه: هالامتحانات ماخذه كل وقتي ..
عبدالعزيز: شو صاير .. تراني اتضايق لما تتضايقين ..
فاطمه: والله ماعرف شو اقولك يا عزيز ..
عبدلعزيز: في امتحان ما قدمتي فيه زين ؟
فاطمه: لا الحمدلله كل الامتحانات قدمتها تمام ..
عبدالعزيز: عيل شو صاير ..
فاطمه: مو وقته الحين ..
عبدالعزيز: عيل متى وقته ..
فاطمه: مادري .. طولت على الراديوا .. وكانوا يسمعون قرآن ..
سكت عبدالعزيز عن توأمه .. خلاها على راحتها .. وصلها الجامعه وراح هو ياخذ له قهوه وبعدين راح الجامعه فارس قام على تلفون مناف ( عالي مستواه ) ..
فارس: حياتي انتي ..
مناف مبتسمه: حبيبي يلا قوم ..
فارس: ان شاءالله .. الساعه كم الحين ؟
مناف: الساعه 8 .. قوم خلص شغلك فديتك ..
فارس: من عيوني .. خلاص الحين بقوم .. باتصل لج بعد ما خلص شغلي ..
مناف: اوكي حياتي ..
فارس: سلام يا قلبه ..
سكر منها وقام على طول .. نزل عند امه .. تريق وقعد معاها شوي .. طلع يخلص اشغاله .. وهو طالع من البيت اتصل فيه عبدالعزيز ..
فارس: هلا والله بوسعود ..
عبدالعزيز: شحالك فارس ؟
فارس: الحمدلله .. قدمت امتحان ولا للحين ؟
عبدالعزيز: توني طالع والله ..
فارس: ها بشر ؟
عبدالعزيز: الله يسلم الغش .. ولا الماده ما تندرس ..
فارس: هههههه .. الله عليك يا بوسعود ..
عبدالعزيز: ههههه .. شاسوي بعد .. زين ابوي اليوم يبينا في موضوع ..
فارس رفع حاجب: موضوع ؟ وش موضوعه ؟
عبدالعزيز: مادري والله .. بس قالي ابلغك .. يبينا بعد الغدا في غرفته .. يعني خلك موجود ..
فارس: ان شاءالله ..
عبدالعزيز: وين رايح ؟
فارس: بروح اخلص اوراق فالجوازات .. وبروح المكتب .. وانت ؟
عبدالعزيز: والله مخلص امتحان وماعندي شي .. بروح المكتب عند بوخليفه وبغلس عليه ..
فارس: هههههه .. زين لقائنا بعدين ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
فارس: سلام
عبدالعزيز: سلام يا سلام ..
سكر فارس وتم يفكر في الموضوع اللي ابوهم يبيهم فيه .. ما حب يفكر وايد .. واتصل بمناف .. وماردت عليه
فارس " اكيد تقدم امتحان فديتها .. الله يوفقها " .. راح يكمل اشغاله ..
مريم كانت تكلم خالد .. وهو في المكتب ..
خالد: الساعه كم امتحانج حبيبتي ؟
مريم: الساعه 10 ..
خالد: اوصلج ..
مريم: لا فديتك .. بروح مع الدريول ..
خالد: على راحتج .. درستي زين حق الامتحان ؟
مريم: اي الحمدلله .. تعال بسألك ..
خالد: هلا ..
مريم: اريام شو اخبارها ؟ مالها حس ..
خالد: مثلكم الكتب ماخذها كل وقتها ..
مريم: الله يعينها ..
خالد: فطيم اختج اللي مالها حس ..
مريم: مسكينه فطيم .. ماخذه مواد صعبه هالكورس .. اذا احنا ما نشوفها فالبيت .. حتى الاكل ما تاكل .. تقعد فالجامعه مع هالدكاتره وتراجع مع البنات .. وترجع العصر وتدخل غرفتها .. تنام لها ساعه وبعدين تقوم تدرس
خالد: ماشاءالله عليها .. كم نسبتها في الثانويه ؟
مريم: فطيم نسبتها %95 ..
خالد: وانتي ؟
مريم باحراج: انا ..
خالد مبتسم: اي انتي ..
مريم: نسبتي % 88 ..
خالد: فطيم اشطركم ..
مريم: لا ايمان ماشاءالله عليها ذكيه ..
خالد: ايمانو ام كشه ..
مريم وخالد: هههههه ..
مريم: اي والله .. الظاهر الشطاره خاشتها في كشتها ..
خالد: ههههه
مريم: ايمان دوم تطلع الاولى .. كم مره مكرمينها الوزاره .. ومدارس وايد يبونها عشان تمثل مدارسهم ..
خالد: ماشاءالله عليها ..
مريم: فارس بعد جي ..
خالد: اي اذكر فالثانويه هو طالع الاول على مستوى الدوله .. كانت نسبته %99 علمي .. ماشاءالله عليه ..
مريم: والجامعه خلصها في 3 سنوات ونص ..
خالد: ماشاءالله عليه .. لانه كان ياخذ صيفي ..
مريم: ودي اخذ صيفي عشان افتك .. بس خل اخذها على راحتي ..
خالد: احسن لج والله ..
مريم: زين انتوا من اشطركم فالبيت ؟
خالد: طبعا انا اولهم .. هههههه
مريم: يالمغرور .. هههههه
خالد: انا وعلوه وسلطون .. بس سلطون ماشاءالله عليه .. صج عليه مخ .. والله ولا مخي يوم كنت ثانويه ..
مريم: والله .. لا اله الا الله عليه ..
خالد: عطيه اي رقم يجمعه .. وفي ثواني يطلع النتيجه .. شيطان فالارقام والحساب .. يقولي انا بشتغل في بنك عشان ابوقهم وهم مايدرون ..
مريم وخالد: ههههههه ..
خالد: محمد كان ما يحب الدراسه .. واللي مشجعه فارس .. فهد طبعا لا له ولا عليه .. اسماء شطوره .. الريم فديتها تحب تثبت نفسها .. تلقينها طول السنه هامله .. بس قبل الامتحانات بشهر ماندري عنها .. فضول مستواه يعني بس نسبته فالثانويه كانت صدمه .. والفضل يرجع لزوجتي فديتها .. انتي وياه نسبكم قريبه من بعض .. ليكون كنتوا تغشون ..
مريم: هههههههه
خالد: فديت هالضحكه والله ..
مريم: فديت يا خالد .. زين بتمرنا اليوم ؟
خالد: بشوف الشباب .. اوه نسيت اقولج ..
مريم: شو ؟
خالد: ليفوتج الشباب مخططين يصيفون فالمكسيك ..
مريم: شو ؟! المكسيك !!!
خالد: هههههه .. اي والله .. اسمع محمد وعلوه يتكلمون امس ..
مريم: شاللي يوديهم المكسيك ؟
خالد: يعرفون شباب هناك .. لا واللي جننهم زياده وخلاهم يصرون انهم يروحون .. لما قالهم الريال في حلبة سباق يملكها واحد يعرفه .. واستخفوا .. كلهم بيودون سيايرهم السبورت ..
مريم: وووووي .. والله انهم استخفوا .. ليكون انت بتروح معاهم ؟
خالد: لا يا حبيبتي احنا بنكون في بارس بلاد العشاق نقضي شهر العسل ..
مريم انحرجت: فديتك يا خالد ..
خالد: بس تدرين احسهم بيستانسون .. لان رحلتهم حق مصر تكنسلت ..
مريم: صح ..
خالد: فقرروا يروحون المكسيك ..
مريم: حليلهم والله .. زين حبيبي .. صارت 9 ونص .. لازم اطلع من البيت عشان الحق اوصل واعرف قاعة الامتحان وين ..
خالد: خلاص فديتج .. موفقه .. واقري المعوذات قبل ما تدخلين الامتحان ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله يا قلبي ..
خالد: الله يوفقج ..
مريم: تسلم حبيبي ..
خالد: مع السلامه ..
مريم: مع السلامه ..
الساعه 2 ونص في بيت بوفارس .. فارس وعبدالعزيز راحوا غرفة ابوهم وامهم .. طقوا الباب ودخلوا .. بوفارس كان قاعد وام فارس قاعده جنبه .. سلموا الشباب وقعدوا ..
بوفارس: شوفوا يا عيال محمد .. انا جبتكم اليوم عشان اخذ رايكم في موضوع ..
فارس: خير يبه ..
بوفارس مبتسم: كل خير ان شاءالله .. امس جاني سلمان .. وكلمني في موضوع بغيت آخذ رايكم فيه .. يوسف ولد اخته متقدم حق فطيم اختكم ..
ارتسمت ابتسامات الفرح على ويه عبدالعزيز وفارس ..
بوفارس: وانا اشوف ان الولد ما عليه كلام .. بس ابغي رايكم فيه .. لانكم تعرفونه عدل ودوم مع بعض ..
عبدالعزيز: وانا اقول وينه ما يبين الولد هاليومين .. ولا جاب لي خبر ..
بوفارس: هههههه ..
فارس: والله يشرفنا نسب ناس مثلهم ..
عبدالعزيز: وانا مع فارس .. بصراحه بوخليفه ريال .. اخلاقه عاليه .. محترم وقايم بأهله .. يعني بيحط اختنا فعيونه ..
ام فارس: بس هو غريب عنكم ..
بوفارس ما عجبه كلام ام فارس بس سكت ..
فارس: والله بوخليفه انا اعده اخو ..
عبدالعزيز: والله فطيم ما بتحصل واحد مثله .. والنعم فيه ..
فارس: يمه شلون يعني غريب ؟
ام فارس: والله ودي فطيم لو تاخذ ولد عمها .. منا وفينا ..
فارس: يمه علي ما يفكر مثل خالد ..
ام فارس: والله تمنينته لها ..
بوفارس: ردينا ..
ام فارس سكتت ..
فارس: ههههه .. ليش ؟
عبدالعزيز: لي يومين ما شفته .. واليوم عنده فالمكتب ولا جاب لي خبر .. حتى ما لمح ..
فارس: عاد كل شي ولا النسيب ..
فارس وعبدالعزيز: هههههههه ..
فاطمه كانت فالجامعه مع مناف ومريم .. وفجأه جاها احساس بالوناسه .. تم قلبها يدق بسرعه وكانت مستانسه استغربت سر هالشعور .. ؟
مناف: والله بشتاق لكم يا بنات ..
مريم: عاد لازم نتشاوف يا مناف ..
مناف: ما اوعدكم بس بحاول ..
مريم: ليش ما تقدرين ؟
مناف: ماعندي حد يوصلني .. وبيتنا بعيد وايد ..
مريم: زين احنا بمنرج .. ونطلع مع بعض مجمع او كوفي شوب ..
مناف: ممممم .. والله ماعتقد امي توافق .. بس لين ذاك اليوم بنشوف ..
فاطمه: قبل ما نسافر لازم نتشاوف ..
مريم: صح ..
فاطمه: انا اتكلم عنا احنا .. مو انتي ..
مريم: فطوم ..
مناف وفاطمه: ههههههه
فاطمه: انتي بتكونين مع ريلج ..
مناف: صح ..
مريم: احلفوا انتوا الثنتين ..
مناف وفاطمه: صج ..
مريم بدلع: اف منكم ..
مناف: تجنين .. دلوعه ..
مريم ابتسمت ..
تموا البنات يسولفون لين وصلت سيارتهم .. سلموا على مناف ورجعوا البيت .. فاطمه ومريم فالسياره كانوا يتكلمون عن مناف ..
مريم: تصدقين احسها تناسب فارس .. خلاص انحطت هالفكره في بالي ..
فاطمه: هي رقيقه وتجنن ..
مريم: وفارس ما عليج منه .. يحب يدلع .. شوفيه شلون معانا ..
فاطمه: اي والله ..
مريم: ان شاءالله تنجح الخطه ..
فاطمه: ان شاءالله ..
مريم: بس شلون بنقنع فارس لو بنتلاقى مع مناف ..
فاطمه: ما عليج من فارس خليه علي هالمره .. وخصوصا في هالموضوع ..
مريم: خلاص همتج ..
فاطمه: حاضرين ..
وصلوا البيت وفاطمه من وصلت لها الرساله هاي اول مره تحس انها ودها توصل البيت بسرعه .. اول ما وصلوا شافوا سيارة فاضل فالحوش ..
مريم: فضول عندنا ..
فاطمه: اي سيارته هاذي ..
مريم: شو عنده من العصر .؟
فاطمه: يمكن بيطلع من عزيز ..
مريم: يمكن ..
نزلوا من السياره ودخلوا الصاله وكان فاضل وعلي وعبدالعزيز فالصاله ..
مريم: السلام عليكم ..
الكل: عليكم السلام ..
فاطمه: الا الشباب عندنا اليوم ..
علي: ليش قاعدين على جبدج ..؟
فاطمه: سمالله على جبدي ..
مريم: هههههه ..
فاطمه: شحالكم عيال عمي ؟
علي: الحمدلله ..
فاضل: ما نشكي باس ..
علي: شو اخباركم مع الاختبارات ؟
فاطمه: الحمدلله ..
مريم: والله امورنا تمام ..
فاضل: الله يوفقكم ..
فاطمه قعدت جنب عبدالعزيز وباسته ..
فاطمه: شلونك فديتك ؟
عبدالعزيز: حبتج العافيه .. انتي شو سويتي فالامتحان اليوم ؟
فاطمه: الحمدلله تمام التمام ..
عبدالعزيز: موفقه فديت قلبج ..
فاضل: ها مرايم عيل بارس ..
مريم ابتسمت: ان شاءالله ..
علي: والله خلود يونس .. صج بيطيرج ..
مريم: حليله خالد ..
علي: وين خالد يسمعج ..
مريم انحرجت ونزلت راسها ..
فاضل وصله مسج .. طلع جواله عشان يقراه ..
عبدالعزيز: مسجاتهم بس ..
فاضل: هههههه .. احسن من رسايل الغرام يا حلو ..
فاطمه تمت اطالع فاضل باستغرب .. ويها صار احمر وعيونها غرقت .. استأذنت وراحت غرفتها .. طبعا كانت مو فاهمه شي من اللي يصير حولها .. ابوبها وفارس .. والحين فاضل .. حست انها في دوامه ومو قادره تطلع منها .. غطت ويها بيدينها وتمت تصيح .. اما الباقي كملوا سوالفهم .. لان فاطمه لما استأذنت ما حسستهم بشي

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-16-2007, 06:24 AM
الساعه 6 بعد المغرب بوفارس كان راجع من المسيد ومعاه جاسم وسلطان ولد حمد اخوه ..
جاسم: يبه تودينا المجمع نبي نلعب .؟
بوفارس: مو الحين ..
جاسم: متى ؟
بوفارس: الساعه 7 بوديكم ..
سلطان: متأخر عمي ..
بوفارس: عيل شوفوا الشباب يودونكم .. انا بافضى الساعه 7 .. شوفوا فاضل ولا بوسعود ..؟
جاسم: شوف بنشوفهم .. ولو ما رضوا خل نطلع على الاقل الساعه 6 ونص ..
بوفارس: زين بشوف ..
خلاهم فالصاله وراح فوق حق فاطمه .. طق الباب عليها ..
بوفارس: حبيبة ابوها فطيم ..
فاطمه: لحظه بابا ..
لبست روبها وراحت تفتح الباب لابوها ..
فاطمه: هلا بابا ..
بوفارس باسها على راسها ..
بوفارس: فديت قلبج والله .. وينج ما نشوفج هالايام يبه ..؟
فاطمه: الامتحانات صعبه هالكورس ..
بوفارس: الله يوفقج فديتج قلب ابوج انتي .. زين قعدي ابي اكلمج بموضوع ..
فاطمه تمت اطالع ابوها بخوف و ويها صار احمر .. توترت وكانت شوي وتصيح ..
بوفارس: فاطمه ..
فاطمه: هلا بابا ..
بوفارس: الحين انتي كبرتي .. وغديتي مره .. في ناس متكلمين يبونج ..
فاطمه بلعت ريقها بصعوبه: ها ..؟
بوفارس: ناس كلموني .. رفيج عبدالعزيز اخوج تقدم لج .. انتي شو رايج ؟
فاطمه: بابا .. مممممم .. نزلت راسها بخجل ..
بوفارس: القرار الاول والاخير لج يا حياتي .. كلمني خاله امس .. وهو كان يشتغل ويدرس بنفس الوقت .. وقالي ان الولد توه مخلص الجامعه .. وانا عن نفسي ما شفت شي على الولد .. ريال وينشد فيه الظهر .. وعزيز اخوج يقول انه قايم بأهله وما عليه كلام الولد .. ومثل ما قال خاله من حقنا نسأل عنه .. واحنا بنسأل عنه في شغله ..
فاطمه: بابا .. والله ماعرف شو اقول ..
بوفارس: اول شي قولي لي .. انتي متقبله فكرة العرس ؟
فاطمه باحراج: اي ..
بوفارس: ومتقبله المتقدم لج ؟
فاطمه" فديته والله": اي ..
بوفارس: الله يتمم على خير يا بنتي .. الحين اللي عليج تسوينه انج تستخيرين .. واحنا علينا نسأل عنه اكثر ..
فاطمه: ان شاءالله ..
بوفارس: شوفي .. انا كلمت امج .. وامج هاذي مادري شلون تفكر والله ..
فاطمه بخوف: ليش ؟
بوفارس: اول شي قالت انه غريب عنا .. بعدين قالت ان مستواه اقل من مستوانا ..
فاطمه: زين مو عيب ..
بوفارس: بارك الله فيج .. هالرد اللي اعرف انج بتقولينه .. الله يكملج بعقلج يا فطيم .. والله يوفقج ويكتب لج الخير وين ما تروحين ..
فاطمه: الله يسلمك بابا .. والله يخليك لنا ذخر ..
بوفارس: زين يا قلبي .. فكري فالموضوع من اكثر من ناحيه .. ولو جات امج تكلمج عن الموضوع .. لاتخلينها تلعب براسج .. انا قلت لج .. مثل يوسف ما بتلقين .. كفايه الولد شاريج ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله بابا ..
بوفارس: الله يقدم اللي فيه الخير ..
طلع بوفارس و سكر الباب وراه .. فاطمه قامت تناقز على السرير من الوناسه ..
فاطمه" واي فديته والله .. والله انه قدها .. وهاي مفاجأته لي .. فديته والله فديته " .. تمت تناقز على السرير من فرحتها .. فاطمه فرحتها ما تنوصف بهالخبر الحلو .. خذت لها شور ريح اعصابها .. نزلت تحت وطلبت من امها تسوي لها اكل ..
فاطمه: ماما جوعانه ..
ام فارس: فديت قلبج يا يمه ..
فاطمه: ابي اكل اي شي من ايدينج الحلوات ..
ام فارس: من عيوني الثنتين .. تعالي معاي المطبخ خل نسولف شوي ..
فاطمه" باسوي نفس ما قال لي بابا" : ان شاءالله ماما .. " مستحيل اخسر يوسف .. ماتخيل حياتي بدونه " ..
راحت المطبخ مع امها .. تموا يسولفون وام فارس كانت تطبخ .. فتحت الموضوع ..
ام فارس: فاطمه ماما ابوج كلمج عن موضوع الخطاب اللي تقدموا لج ؟
فاطمه: اي ماما ..
ام فارس: قولي لي شو رايج ؟
فاطمه: والله يا ماما فكرة الزواج انا متقبلتها ..
ام فارس تقاطعها: بس الريال اقل منا شوي ..
فاطمه تنرفزت: شلون اقل منا ؟
ام فارس: حبيبتي انتي مدلعه .. كل طلباتج اوامر .. اللي تبينه يوصلج ..
فاطمه: زين شدخل مستوانا ومستواهم ؟
ام فارس: يا يمه .. بكره لي خذج بيتعب معاج ..
فاطمه: ليش يتعب معاي ؟
ام فارس: حياتهم غير حياتنا ..
فاطمه: بس يا ماما انتوا ما علمتونا نشوف الناس اقل منا ..
ام فارس انحرجت من كلمة بنتها .. سكتت وما ردت عليها فتره ..
ام فارس: زين يا نتي انتي استخيري .. واللي فيه الخير رب العالمين بيقدمه ..
فاطمه: ان شاءالله ..
تمت فاطمه مع امها فالمطبخ .. بعد ما خلصت لها الاكل .. حطته لها في صحن .. تمت فاطمه تاكل وام فارس تراقبها .. خلصت فاطمه ..
فاطمه: تسلم يدج ماما ..
ام فارس: بالعافيه يمه .. خواتج وين ؟
فاطمه: يدرسون ..
ام فارس: بكره عندج امتحان ؟
فاطمه: لأ .. بس بروح عشان اكلم الدكتور واراجع شوي مع البنات .
ام فارس: الله يوفقج يا بنتي ..
فاطمه حضنت امها: فديت قلبج يا ماما .. دعواتج لنا ..
ام فارس: ادعي لكم في كل صلاه ..
فاطمه: عمري انتي يا ماما ..
ام فارس: يلا يمه روحي درسي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
راحت غرفتها وهي فرحانه .. قل التوتر والخوف عند فاطمه ويوسف ..

كل الاحداث اللي عشناها مر عليها اسبوع .. البنات والشباب خلصوا امتحاناتهم .. والعطله الصيفيه بدت .. طبعا العطله الصيفيه تعبر موسم اعراس او سفر .. طبعا عرس هنادي .. وعرس مريم .. والعيلتين مشغولين .. هنادي عرسها بعد اسبوعين .. ومريم عرسها بعد 3 اسابيع .. في بيت بوفارس .. فاطمه وعبدالعزيز وايمان قاعدين ياكلون بوب كورن وهم يتابعون فلم ومندمجين حدهم .. نهاية الفلم كانت حزينه .. فاطمه صاحت ..
ايمان: حليلها الرقيقه ..
فاطمه تمسح دموعها: والله كسر خاطري البطل ..
ايمان: الا فلم .. ليش يكسر خاطرج ؟
فاطمه: والله انه طيب .. شلون ما تزوج حبيبته .. حرام ..
عبدالعزيز: زين يمكن فالجزء الثاني يتزوجها ..
فاطمه ببرأه: في جزء ثاني ؟
عبدالعزيز وايمان: هههههه
فاطمه: هييييييييي .. ليش تضحكون ؟
عبدالعزيز: والله انج بريئه اختي ..
ايمان: وينها و وين البرأه ..
فاطمه: اوهوووو .. مالت عليكم ..
طلعت عنهم فاطمه وهي معصبه .. عبدالعزيز وايمان ضحكوا عليها .. بوفارس شاف فاطمه وناداها ..
بوفارس: حبيبة ابوها ..
فاطمه معصبه: نعم بابا ..
بوفارس: من زعلج يبه ؟
فاطمه: عزيز وام كشه ..
بوفارس: افااا .. انتي محد يزعلج .. افا عليج بس .. تعالي خل اهزئهم ..
فاطمه ابتسمت: فديتك بابا ..
رجعت فاطمه لايمان وعبدالعزيز مع ابوها ..
بوفارس: ليش تضحكون على فطومه ..؟
ايمان: بس راحت تشتكي الدلوعه ..
عبدالعزيز: شدعوه شدعوه ..
بوفارس: لو زعلتوا عروستنا مره ثانيه مب احسن لكم ..
عبدالعزيز: اووووووب .. فديت عروستنا والله ..
فاطمه انحرجت وحضنت ابوها ..
بوفارس: زين تعالي ابي اكلمج برا شوي ..
فاطمه: ان شاءالله بابا ..
طلعوا يتمشون فالحوش ..
بوفارس: ها بنتي .. شو قرارج النهائي ؟
فاطمه ابتسمت: مممممم
بوفارس: ها اعتمد هالممممممم واقول موافقه ..
فاطمه: ههههه .. اي بابا ..
بوفارس حضن بنته بقوه ..
بوفارس: فديتج يا بنت محمد .. يعلني ازفج على يوسف ولد خليفه ليلة عرسج ..
فاطمه: فديت قلبك يا بابا ..
بوفارس: الله يوفقج معاه يا فطيم .. ريحتي قلبي الله يريح قلبج ان شاءالله ..
فاطمه: فديت قلبك يا بابا .. اهم شي رضاك علي ..
بوفارس: والله راضي عليج وعلى يوسف .. والله انه ريال ..
فاطمه: الله يسلمك بابا ..
بوفارس: يلا تعالي خل ابشر الكل فالبيت .. واتصل في بوخليفه ازف له هالخبر الحلو ..
فاطمه: زين ..
دخلوا وبوفارس جمعهم كلهم فالصاله ..
بوفارس: اليوم انا اسعد ابو فالدنيا ..
فارس: يعل هالسعاده دايمه يالغالي ..
بوفارس: فديتك والله .. اليوم فاطمه قالت لي انها فكرت عدل واستخارت وهي مرتاحه للموضوع .. بنتي فديتها صارت مره ..
ام فارس صاحت وحضنت فاطمه: الف مبروك يا بنتي .. الله يوفقج وياه يا قلبي ..
فاطمه صاحت: الله يبارك فيج ماما ..
تموا حاضنين بعض ويصيحون ..
عبدالعزيز: شدعوه قلبتوها دموع .. يمه لولشي ..
ام فارس: كلللللللللووووووش ..
بوفارس: الله يتمم على خير ..
مريم وايمان حضنوا فاطمه ..
مريم: فديت قلبج يا فطيم .. مبروك وتستاهلين والله ..
فاطمه: الله يبارك فيج حياتي ..
ايمان: مبروك فطوم .. والله يوفق بينكم ..
فاطمه: الله يبارك فيج حبيبتي .. والفال لج ..
عبدالعزيز: فديت قلبج يا توأمي .. مبروك .. و بوخليفه يستاهلج ..
فاطمه: الله يبارك فيك .. والفال لك يا عزيز ..
عبدالعزيز: الله يسلمج الغاليه ..
فاطمه ارتمت في احضان فارس وحضنته بقوه .. وفارس حضنها ومسح على راسها ..
فارس: حياتي دلوعتي فطيم .. تستاهلين والله .. وعقبال ما نشوف فارس الصغير يلعب في الحوش ..
الكل: ههههههه
فاطمه: الله يبارك فيك حبيبي .. وان شاءالله الفال لك يا فارس ..
ام فارس: الله يسمع منج يا فطيم ..
فارس: فديتج والله .. ترا بوخليفه ما ينعاف .. وانتي وهو لايقين لبعض .. الله يوفق بيتكم .. و ايسر اموركم ..
فاطمه: فديتك يا فارس والله ..
بوفارس: يا جماعه لا تجيبون طاري لبوخليفه .. انا باتصل ابشر خاله ..
الشباب: ان شاءالله يبه ..
البنات خذوا فاطمه وراحوا فوق بسرعه عشان يحشون .. اما فارس رن جواله ( عالي مستواه ) عبدالعزيز قعد مع امه شوي .. بوفارس راح يتصل يبشر بوخليفه ..
بوفارس: السلام عليكم والرحمه ..
يوسف: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
بوفارس: شحالك يبه .؟
يوسف: طيب الله يسلمك ..
بوفارس: انا قلت لك بكون اول من يبارك لك .. مبروك يا يوسف ..
يوسف تذكر الرساله .. ويهه صار احمر وتم ساكت فتره ..
يوسف: الله يبارك فيك .. بس اسمحـ ......
يقاطعه بوفارس: هالكلام ما منه فايده .. وانت اثبت لي انك جاد .. ودخلت من الباب .. هالله هالله بفاطمه .. تراها غاليه .. مو بس انت اللي تغليها ..
يوسف ابتسم: فاطمه بحطها بعيوني ..
بوفارس: بارك الله فيك يبه .. والله يوفق لكم ..
يوسف: الله يسلمك الغالي ..
بوفارس: ما عطلك عن شغلك يبه .. خل اتصل بخالك وابشره ..
يوسف: الله يسلمك ..
سكر يوسف من بوفارس وكان مستانس .. سجد وتم يحمد ربه .. اما بوفارس فكان مرتاح ليوسف وايد .. اتصل بسلمان يبشره ..
بوفارس: حيالله النسيب والله ..
سلمان بفرح: الله يحيك ..
بوفارس: شو اخباركم ؟
سلمان: الحمدلله .. ومن صوبكم ؟
بوفارس: والله الحمدلله ما نشكي باس .. شو اخبار يوسف ولدنا ..؟
سلمان: يوسف طيب يسرك حاله ..
بوفارس: الحمدلله .. بشره ان البنت موافقه .. وحياكم الله ..
سلمان: الله يحيك .. خلاص عيل بنخلي باقي الكلام بين الحريم ..
بوفارس: حياهم الله ..
سلمان: الله يحيك الغالي ..
بوفارس: عزيز وغالي يبه .. ما عطلك ..
سلمان: الله وياك ..
سكر سلمان واتصل بيوسف يبشره .. يوسف سوا نفسه مايدري .. رد على خاله ..
سلمان: حيالله معرسنا ..
يوسف: الله يبشرك بالخير يا خالي ..
سلمان: والله تستاهل يا ولد خليفه .. الله عطاك على قد نيتك ..
يوسف: الله يسلمك يا خالي ..
سلمان: زين خل اتصل على البنات ابشرهم ..
يوسف: الله وياك خالي ..
يوسف وفاطمه كانوا اسعد ثنين فالعالم .. واخيرا تحقق حلمهم بانهم يكون لبعض ..
اتصل سلمان للجوهره يبشرها .. و وايد فرحت بهالخبر .. وبعدين اتصل بهنادي .. وهنادي قامت تصرخ من الوناسه ..
هنادي: ياااااااااااااااااااااااااااااااااااي .. واي فديت اخوي والله .. يستاهل يوسف ..
سلمان: خفي يا بنت .. عن الصراخ ..
هنادي: فديت اخوي والله اني فرحانه له ..
سلمان: فديت قلبج والله .. زين جوجو بتجي ..
هنادي: باكلمها الحين ..
سلمان: خل نتجمع كلنا عشان نحط النقاط على الحروف .. وتزورونهم وتحددون كل شي مع الحريم ..
هنادي: ان شاءالله خالي .. بكلم جوجو الحين ..
سلمان: بارك الله فيج ..
سكر منها واتصل على يوسف مره ثانيه ..
يوسف: هلا خالي ..
سلمان: انت وين ؟
يوسف: انا فالمغسله ..
سلمان: مطول ؟
يوسف: لا خلاص الحين بستلم السياره ..
سلمان: عيل تعال البيت خواتك بيجون عشان نحدد موعد ويروحون يقابلون الحريم ..
يوسف: ان شاءالله ..
سلمان: بارك الله فيك ..
يوسف كان وايد فرحان ..
اتصل بوفارس يبشر اخوه وابوه بهالخبر الحلو ..
بومحمد: هلا والله محمد شحالك اخوي ؟
بوفارس: طيب الله يسلمك .. اعلومكم ؟
بومحمد: الحمدلله ..
بوفارس: فاطمه وافقت على اللي متقدم لها ..
بومحمد فرحان: مبروكين يا حمد .. والفال حق الباقي ..
بوفارس: الله يسلمك الغالي ..
بومحمد: الله يتمم على خير ..
بوفارس: الفال حق الباقي ..
بومحمد: ان شاءالله .. زين بشرت ابوي ؟
بوفارس: لا للحين .. انت اول واحد اقوله ..
بومحمد: زين امرك ونروح بيت ابوي ؟
بوفارس: زين .. عيل انتظرك ..
بومحمد: صار ..
سكر بومحمد وراح يبشر اهله بهالخبر الحلو ..
بومحمد: فاطمه بنت عمكم بتملج قريب ..
محمد: والله يستاهل بوخليفه ..
خالد: والله ريال والنعم فيه ..
فاضل: يستاهلون والله ..
علي: بنت العم ما عليها زود بعد .. مره والنعم فيها .. و بوخليفه خوش ريال .. صج ما يتفوت ..
ام محمد: يستاهلون الله يبارك لهم .. خل اتصل بمزنه ابارك لها ..
بومحمد: والله فرحت بهالخبر ..
الريم: تستاهل فطيم والله .. خل اتصل اقطعها شوي ..
فاضل وعلي: هههههههه ..
بومحمد: شو بعد تقطعينها ..
الريم: باستعبط عليها شوي ..
الكل: هههههه ..
التلفونات في بيت بوفارس اشتغلت .. كل من اتصل يبارك لهم .. بوفارس وبومحمد راحوا بيت ابوهم يبشرنهم بهالخبر الحلو ..
هيا: تستاهل الدلوعه ..
بوفارس: عاد هاذي اللي خذت قلب ابوها ..
هيا: فديتها والله .. وبعدين رفيج عزوز ما عليه كلام .. محد ذم لي فيه .. و امه وابوه ناس طيبين ..
بومحمد: الله يوفقهم ان شاءالله ..
الجده: حليلها فطيم والله .. الله يرزقها الذريه الصالحه ..
الكل: آمين ..
الجد: الدور والباقي على اللي ما عرسوا .. علوه وفروس .. غدوا ريايل وما يبون العرس .. شوله ؟
بومحمد: ما يفكرون فالعرس الحين ..
الجد: شو ما يفكرون فالعرس الحين .. فروس ريال شكبره .. قد حمود ولدك .. وللحين ما عرس .. علوه خلص دراسته شو ينطر بعد ..
بوفارس: يا يبه شباب وللحين الدنيا غارتهم ..
الجد: لوع الله جبدهم .. خل يعرسون احسن لهم ..
بوفارس: وليش ما قلت عزوز ؟
الجد: لا هاذي خلوه علي .. انا بزوجه ..
الجده: والله ينخاف منك انت ..
الجد: شو بعد تخافين ..
الجده: سوالف المغازل وياه .. هيا يمه عطيني التلفون خل اتصل ابارك حق مزنه ..
هيا: ان شاءالله يمه ..
تموا الشياب مع بعض يسولفون .. الجده اتصلت تبارك لام فارس .. الفرحه عمت بيت بوفارس وبيت يوسف ..
مر على هالاحداث الحلوه تقريبا 4 ايام .. اليوم هو اليوم الموعد لفاطمه و يوسف .. اول لقاء لهم بيكون فالمحكمه
فاطمه ومريم وفارس كانوا في سياره وحده .. عبدالعزيز و ابوه وعمه في سياره .. يوسف كان مع سلمان .. تلاقوا فالمحكمه .. دخلوا على القاضي و زوجهم .. فرحة فاطمه ويوسف ما تنوصف .. طلعوا من عند القاضي وكلن سلم على الثاني وبارك له ..
يوسف: ممكن ابارك حق زوجتي ..
بوفارس: ممكنين بعد .. تعال يبه ..
بوفارس مسك يوسف من يده وراحوا صوب البنات .. قرب يوسف من فاطمه ..
يوسف: مبروك فاطمه ..
فاطمه كانت منزله راسها وترجف من الخوف ..
فاطمه بصوت واطي: الله يبارك فيك ..
يوسف: و فيت بوعدي واحنا جدام رب العالمين حلال ..
فاطمه: بارك الله فيك ..
يوسف نزل راسه ومشى عن فاطمه وهو مبتسم .. فاطمه راحت صوب اختها .. راح يوسف صوب الريال مع بوفارس ..
بوفارس: ننتظركم على العشا يا جماعه ..
سلمان: بأذن الله ..
بوفارس: مبروك مره ثانيه يا يوسف .. والله يوفقكم ..
يوسف: الله يبارك فيك ..
سلموا على بعض وكلن راح في طريقه .. دخلت فاطمه البيت و تفاجأت بالموجودين .. كل نسوان العيله كانوا مجتمعين في بيت بوفارس .. اول ما دخلت مع مريم .. قاموا الحريم يلولشون بفرح .. فاطمه كانت منحرجه ..
ام فارس خذتها بالاحضان ..
ام فارس: مبروك يا فطيم ..
فاطمه: الله يبارك فيج ماما ..
ام فارس: يعلني اشوف عيالج وعيال مريم يلعبون حولي ..
هيا: آمين .. وان شاءالله بتشوفينهم .. وحضنت فاطمه وباركت لها ..
سلمت على الكل بفرح وقعدت وسطهم .. الريال دخلوا وكانوا فرحانين على يمعة الحريم .. الريم كانت تدور على فارس من بين كل الوجوه .. اول ما شافت فارس فرحت .. رن جواله ( عالي مستواه ) رد وطلع يتكلم بعيد عنهم تمت الريم تطالعه بشك ..
الريم " من يكلم فارس .. دوم اشوفه مشغول مع تلفونه ؟ "
فارس: هلا حياتي ..
مناف: شخبارك فديت قلبك ؟
فارس: الحمدلله .. انتي شو مسويه حياتي ؟
مناف: متملله .. خلصنا الجامعه وماعندي شي اسويه .. طفشانه
فارس: هههههه .. فديت قلبج .. امر عليج اوديج اونسج ؟
مناف: حياتي والله .. ماتقصر فديتك .. اللي مصبرني على الملل اللي انا عايشته .. انت يا قلبي ..
فارس مبتسم: فديت روحج والله .. مناف حبيبتي ..
مناف: هلا ..
فارس: وحشتيني ..
مناف انحرجت: فديت روحك ..
فارس: زين مناف ممكن اسألج سؤال ؟
مناف: تفضل حياتي ..
فارس: انا وانتي لين متى ؟
مناف استغربت من كلام فارس ..
السموحه يا حلون بخرب عليكم هاللحظه .. وبروح معاكم بيت يوسف .. خوات يوسف طبعا استقبلوه بالاحضان
الجوهره: فديت اخوي والله .. تستاهل يا يوسف .. مبروك .. الف مبروك
يوسف مبتسم: الله يبارك فيج الغاليه ..
هنادي: بصراحه فاطمه هاذي تنحب .. لايقين لبعض .. الف مبروك يوسف ..
يوسف: الله يبارك فيج ..
هنادي: والله هالبنت عسل ..
يوسف: ههههه
الجوهره: الله يوفقك يا يوسف .. ومثل ما قالت هنوده .. لايقين لبعض ..
سلمان: الله يوفق لهم ان شاءالله .. يلا بوالشباب شد حيلك اترس لنا البيت عيال ..
يوسف: هههههه .. حاضرين ..
الجوهره: زين يوسف متى بتبدى في تعديلات البيت ؟
يوسف: مو الحين .. بعد شهر تقريبا ..
سلمان: كلمت المهندس ؟
يوسف: اي كلمته .. و دفعت له اول دفعه ..
سلمان: بارك الله فيك ..
هنادي: يعني بتاخذ الدور اللي فوق كامل ..
الجوهره: اي .. واحنا بتنتقل غرفنا تحت مع غرفة خالي ..
هنادي: حلو .. و بصراحه ام خليفه تستاهل ..
يوسف: فديتكم و الله ..
هنادي: زين يلا نتغدا ..
سلمان: لا تكثرين وراج عشا ..
هنادي: افا عليك يا خالي .. باكل من الغدا والعشا بعد ..
الكل: ههههههه ..
الساعه 4 ونص العصر .. وصلوا 3 بنات من الصالون .. عشان مكياج وتسريحات البنات .. طبعا هيا كالعاده لازم تخلص اول وحده عشان تعابل البيت مع الحريم .. الريم وايمان ومريم وفاطمه سوا شعورهم وحطوا المكياج
كل وحده فيهم كانت كاشخه ببدله شكل .. بس نجمة الحفل فاطمه كانت مميزه .. كانت فاتحه شعرها ومستشورته سيده .. ولا بسه تاير لونه سكري على بيج .. ومكياجها كان ناعم ومناسب البدله .. كانت طالعه تجنن .. مريم كانت لابسه تاير لونه بنفسجي فاتح .. رفعت شعرها وحطت مكياج بنفسجي باهت .. الريم وايمان مانوا لابسين تنانير قصيره وباديات بدون يد .. ومغطين كتوفهم بالشال .. الريم بدلتها لونها اسود واحمر .. وايمان لون بدلتها اسود و بيج .. كانوا يجننون .. نزلت مريم ونزلوا وراها ايمان والريم .. سلموا على الحريم اللي كانوا يطالعونهم بانبهار طبعا الحريم اللي جاوا .. كم وحده من صديقات ام فارس وهيا وجيرانهم .. اما فاطمه كانت فوق تنتظر متى يقولون لها تنزل .. صوب الريايل فارس كان مسكت .. كل من دخل سلم على يوسف وبارك له .. عبدالعزيز وفاضل كانوا يحاولون يطلون صوب الحريم .. والجد كان معاهم .. علي كان ميت عليهم من الضحك .. خالد انتبه لهم وعصب ..
...............

وزيره
04-17-2007, 06:06 AM
وينكم بنااات
ليش مااتردوون ولاتشكوووروون اميره عالأقل تعبت وحطت ولا أحد قاالها شي

لييييش؟

Omneyat
04-17-2007, 06:47 PM
انا اسفه كنت مندمجه بالروايه وصلت صفحه 13 وخلصتها باقي الي بعدها عذروني ومنكم السمحه يااميره والوزيره على التقصير بس روايه حييييييل حلوه واحلى مافيها حموده وفارس لما ينكتون انا ستانس عليهم ومشكوريا عليها مره ثانيه ثااااااانكيو اتمنا انكو ماتزعلو عليه باااااي

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:19 AM
تسلمييييييييييين يالغاليه..وزيره..

شفتي اشلون محد رد الا امنيات..

بس ولا يهمكم بكملها لكم..

ولوووو هذي قصة وزيره يعني مستحيل نوقفها عشان ردوووود:)

>>لاحرمني الله منكم<<

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:53 AM
خالد: هيييييييي .. شو تسون ؟
فاضل: ها .. ولا شي ..
خالد: تعالوا دخل عيل ..
عبدالعزيز: زين زين .. " ولين عليك يا خالد .. دوم تخرب علينا " ..
خالد: اعرف حركاتكم ..
فاضل: زين يدي للحين واقف ..
خالد: وينه .. اوووه يدي هاذي مادري انتوا خربتوه ولا هو خربكم ..
فاضل وعبدالعزيز: ههههههه
خالد: يدي تعال الله يهديك .. محد غريب من الحريم ..
الجد: ولين يا خالد .. خلنا نشوف شوي ..
خالد: يدي تعال داخل .. الجو حار ..
الجد: والله شوفة هالغراشيب ترد الروح ..
خالد: لا حول ولا قوة الا بالله ..
الجد: زين زين .. أذيتنا .. احمد ربك انك تشبهني بعد ..
خالد: هههههههههه .. شدخل يدي ..
الجد: مادري ..
خالد: تعال الله يهديك ..
صوب الحريم ام فارس طلبت من هيا تنزل فاطمه ..
ام فارس: هيا فديتج نزلي فطيم ..
هيا: ان شاءالله ..
راحت فوق عند فاطمه .. لقتها قاعده تناظر نفسها بالمرايه ..
هيا: فديت القمر والله ..
فاطمه التفت على عمتها و هي مبتسمه ..
فاطمه: هلا عميمه ..
هيا: يلا حياتي ننزل ..
فاطمه: اوكي ..
هيا: عطيني يدج وامشي معاي ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله ..
طلعوا من الغرفه ونزلوا صوب الحريم .. فاطمه كانت متوتره بس ما بينت توترها جدام حد .. مشت بخطوات واثقه .. بس لما قربت من الصاله الثقه راحت .. دخلت وهي منحرجه .. كانت منزله راسها .. الحريم قاموا يصفقون ويولشون .. دخلت فاطمه وقعدت بينهم .. خوات يوسف سلموا عليها .. ولطيفه صديقتها سلمت عليها ربع امها وعمتها هيا سلموا عليها وباركوا لها .. تموا البنات يرقصون بفرح و وناسه .. حتى خوات يوسف قاموا يرقصون من فرحتهم ..
تعشوا الريايل و حانت اللحظه الحاسمه للقاء فاطمه ويوسف .. اتصل فارس بأمه ..
فارس: يمه ..
ام فارس: ابوي انته ..
فارس: يلا ودوا فطيم المليس ..
ام فارس: ان شاءالله ..
فارس: انا بدخل الريال وبنتظر معاه لين تجون ..
ام فارس: ان شاءالله يبه ..
ام فارس راحت تبلغ الحريم انهم يلبسون عبيهم عشان بيزفون فاطمه للميلس .. خوات يوسف لبسوا عبيهم و وقفوا مع فاطمه .. وباقي الحريم تجهزوا عشان يمشون وراهم .. ام فارس مسكت بنتها وراحت معاها للميلس .. انفتح الباب وفارس كان قاعد مع يوسف .. اول ما شاف الحريم نزل راسه وطلع .. الريم كانت تشوف فارس وهي مستخفه عليه .. الحريم تموا يلولشون وفاطمه كانت تمشي .
بخطوات بطيئه .. قربت من يوسف اللي كان منحرج و واقف ينتظرها تقرب منه .. قرب من ام فارس وباس راسها .. باركت له وهي فرحانه .. هنادي والجوهره سلموا على اخوهم وباركوا له .. يوسف لما قربت منه فاطمه حس ان الحريم اللي فالميلس مالهم وجود .. قرب فاطمه خلاه في عالم مافيه الا هو وياها .. اما فاطمه كانت منحرجه وترجف من الخوف .. كانت تحس ان الكل يسمع دقات قلبها من كثر ما كانت متوتره وخايفه ..
ايمان: اريامو شوفي يوسف شحلاته ..
مريم: بصراحه يجنن .. احس فطيم بس بتم اطالعه طول اليوم ..
الريم: هههههه .. الله يغربلكم ..
ايمان: احلى من فارس اخوي وخالد اخوج بعد ..
الريم" مافي احلى من فارس فديته": مممممممم
مريم: بصراحه مافي احلى من ريلي فديته ..
الريم: يه يه يه .. كل حق خالد اخوي فديته ..
ايمان: وووووي مسكينه انتي .. ما سمعتي شي .. لو تجيبين لي اشرطة العالم واسجل لج فيها شكثر تتفدى خالد بتخلص الاشرطه وهي للحين تتفدى فيه ..
مريم: عن السخافه انتوا الثنتين ..
مريم وايمان: ههههههه
طلعوا الحريم واحوا يتعشون .. فضى الجو ليوسف وفاطمه .. يوسف مسك يد فاطمه .. وفاطمه من الخوف سحبت يدها بسرعه ..
يوسف "فديت الخجوله والله": مبروك يا فاطمه ..
فاطمه بهمس: الله يبارك فيك ..
يوسف: فديت هالصوت والله ..
فاطمه كانت منزله راسها ..
يوسف: ليش مستحيه حبيبتي ..
فاطمه " فديت قربك يا يوسف" ..
يوسف: يعني انتي جريئه في الرسايل بس ..
فاطمه ضحكت: ههههه
يوسف: واااي فديت هالضحكه ..
قرب من فاطمه ومسك يدها .. فاطمة حست برعشه في جسمها ..
يوسف: كلمني حبيبتي ..
فاطمه: مبروك يا يوسف ..
يوسف مبتسم: الله يبارك فيج يا فطومتي .. فرحتي ما تنوصف ..
فاطمه: وانا بعد فرحانه ..
يوسف: دوم هالفرحه يالغاليه ..
فاطمه: وياك ..
يوسف: حبيبتي عطشان ابي ماي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
قامت من مكانها وراحت صوب الطاوله .. خذت قرشة ماي و رجعت صوب يوسف .. قعدت جنبه .. فتحت القرشه ومدتها ليوسف .. يوسف مسك يدها .. وقرب القرشه من حلجه وشرب الماي وهو وفاطمه ماسكين قرشة الماي فاطمه استحت من الحركه .. بعد ما شرب يوسف ..
يوسف: جزاج الله خير .. وتم ماسك القرشه ويد فاطمه ..
فاطمه: الماي بارد ..
يوسف: سمالله عليج حياتي ..
مسك القرشه باليد الثانيه .. و قرب يد فاطمه من قلبه ..
يوسف: اسمحيلي الغاليه ..
فاطمه: لا عادي ..
يوسف: تحسين بدقات قلبي فطومتي ؟
فاطمه: اي ..
يوسف: قلبي ما يدق الا لج وعشانج ..
فاطمه نزلت راسها بخجل وابتسمت .. يوسف باس يدها وضغط عليها ..
ليلة فاطمه ويوسف كانت من اسعد الليالي .. المعازيم بعد ما تعشوا كلن توجه لبيته .. بيت بوفارس خلاى من الناس الا من اهل البيت .. بوفارس كان فالصاله و زوجته وعياله كلهم حوله ..
فارس: فطيم فديتها طالعه تجنن ..
ايمان: عيل ما شفتني ..
فارس: وووووي .. زين اني ماشفتج بعد ..
الكل: هههههههه ..
عبدالعزيز: تحطين نفسج في مواقف ..
فارس يكمل: باااااااااايخه ..
ايمان: عادي ما يأثر في نفسيتي ..
مريم: ايمانو .. و الله انج عسل ..
ايمان: اي حبيبتي اكيد عسل .. بكره لي عرست ورحت عنكم .. كلكم بتصيحون وتقولون فديت ايمان وخفة دمها
فارس: وينه اللي بياخذج وبيفكنا منج ..
عبدالعزيز: تقصد اللي امه داعيه عليه ..
ام فارس: ووووي سمالله على بنتي .. ليش تقولون عنها جي ..
ايمان بدلع: والله ماما يحترون مني ..
ام فارس: ما عليج منهم .. يحترون لانج احلى منهم ..
فارس طالع عبدالعزيز وضحكوا مع بعض: هههههههه
ايمان: ماما شوفيهم ..
فارس: محد قالتج تلقفي .. هاي نتيجة اللقافه ..
الكل: هههههههه
بوفارس: حليلكم .. الله يخليكم لبعض ولا يغير عليكم ..
ام فارس: آمين ..
بوفارس: شكل معاريسنا عجبتهم السالفه ..
مريم: خلوهم على راحتهم ..
فارس: ها .. سمعوا من يتكلم ..
مريم: اوهووو .. انا بروح احسن لي ..
الكل: هههههه ..
عبدالعزيز: فروس قوم نغلس عليهم شوي ..
فارس: اولا اسمي فارس .. وبعدين يلا قدام خل تغلس شوي ..
عبدالعزيز: ههههه
ام فارس: قعدوا وين رايحين ..
فارس: تعالي معانا بتستانسين ..
ام فارس: يه .. عيب يا عيال خلهم ياخذون راحتهم .. محمد قوم شوف عيالك هالميانين ..
بوفارس يتثاوب: خليهم يا مزنه .. انا بروح انام ..
فارس وعبدالعزيز طقوا الباب ودخلوا .. فاطمه خذت شوي على يوسف وكانت بالعافيه تسولف معاه ..
فارس: حيالله معاريسنا ..
يوسف مبتسم: هلا والله بونايف ..
عبدالعزيز: فديت معاريسنا .. لايقين لبعض ..
يوسف: ههههه ..
فاطمه انحرجت ونزلت راسها .. سلموا عليها اخوانها ..
فارس: احنا بنقعد معاكم ..
يوسف: حياكم الله ..
عبدالعزيز: اكيد حيانا الله .. بعد ماخذ اختي وماتقول حياكم الله
الكل: ههههههههه
يوسف: والله انك ما تستحي ..
عبدالعزيز: بعد تسبني .. قوم عن اختي .. خلاص غيرت رايي ما تاخذها ..
فارس: هههههه ..
فاطمه بهمس: الله يعينك عليهم ..
يوسف: ههههه
فارس: شو قلتي له فطيم ..
يوسف: سر بيني وبينها ..
فارس: ها من الحين ..
يوسف: هاي اسرار زوجيه ..
الكل: هههههه
فارس: فطيم شو قلتي ..
يوسف: لا تقولين له شي ..
فارس: افا يا فطيم .. يغيرج علينا الريل ..
يوسف: احم احم ..
عبدالعزيز: ما عليك يا فارس .. الحين بتقولي ..
يوسف: صدقني ما راح تقولك ..
عبدالعزيز: بتقولي وبتشوف ..
يوسف: لو قالت لك .. لك اللي تبيه ..
عبدالعزيز: فارس خلك شاهد ..
يوسف: بنشوف ..
عبدالعزيز: فطيم فديتج .. شو قلتي ليوسف الحين ؟
فاطمه نزلت راسها وهي مبتسمه ..
عبدالعزيز: انا توأمج .. عفيه قولي لي ..
فاطمه: لا ..
يوسف: يا روحي ..
عبدالعزيز: تدلعين جدام الريل .. معليه خل يطلع بس ..
يوسف: لا تهدد من الحين .. ترا باخذها معاي ..
فارس: شو تاخذها معاك ..
يوسف: انا ريلها ..
فارس: بس للحين هي اختنا ..
عبدالعزيز: بس يا جماعه لا تتهاوشون علي ..
فارس ويوسف: من زينك ..
الكل: ههههههههه ..
فارس: الله يبارك لكم ويوفق بينكم ان شاءالله ..
يوسف: الله يسلمك ..
عبدا لعزيز: مبروكين يا عصافير .. الله يوفق لكم ..
يوسف: تسلم الغالي ..
طلعوا عبدالعزيز وفارس وخلوهم بروحهم .. تم يوسف يسولف مع فاطمه وفاطمه كانت فرحانه وهي تسمع له .. الساعه 12 ونص بالليل .. يوسف شاف الساعه ..
يوسف: ماشاءالله الساعه 12 ونص ..
فاطمه: ولا حسينا بالوقت ..
يوسف: وانتي اللي يقعد معاج ينسى الدنيا باللي فيها ..
فاطمه نزلت راسها بخجل ..
يوسف: اموت في خجلج والله ..
مشى صوب الباب وفاطمه كانت تمشي جنبه .. فتح الباب و وقف مجابلها ..
يوسف: ممكن تعطيني رقمج ؟
فاطمه: ان شاءالله .. سجل ****** ..
يوسف: فديت قلبج والله .. انتظري مني مسج حياتي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
طلع يوسف و سلم عليها ..
فاطمه: تحمل بنفسك فالدرب ..
يوسف مبتسم: ان شاءالله .. يلا فديتج دخلي وسكري الباب ..
فاطمه: الله وياك ..
دخلت وسكرت الباب .. يوسف ركب السياره وكان فرحان .. طلع من بيت بوفارس وهو يسوق بهدوء .. فاطمه راحت غرفتها وهي فرحانه ..
مريم وايمان كانوا يضحكون على فاطمه وهم طالعين من غرفتها .. اما فاطمه بدلت ملابسها وانسدحت على السرير بتنام .. الا يوصلها مسج من يوسف .. كان المسج كالتالي ..
(( ودي بحضنك في الهوى دون تفريق .. واشفي شفاتي بشف معسول فمك .. واحيا بقربك دون كل المخاليق .. وابعد وكلي شوق وارجع اضمك .. وابحر بحبك واغرق القلب تغريق .. حتى تذوب اشواق قلبي بدمك )) ..
ابتسمت وهي تقرى المسج .. ردت عليه ..
(( دايم على الخاطر تجي مثل الامطار .. كنك تعرف اني من الشوق ظامي .. انا فرشت القلب لك ورد وازهار .. وانت بغلاتك فقت كل اعترافي .. انا رفيقك ان قسى الوقت او جار .. وانا على عهد الوفى دوم باقي )) ..
يوسف قرى ردها واستانس .. غمض عيونه ونام براحه وهدوء .. وفاطمه بعد ما ردت على مسج يوسف نامت بهدوء ..
هالليله الهاديه كانت مميزه لفاطمه ويوسف .. بس فارس ومناف كانوا متأزمين شوي .. فارس كان يكلم مناف اللي ما سكتت من الصياح ..
فارس: حياتي انتي خلاص .. والله اني آسف ..
مناف كانت تصيح ..
فارس: حبيبة قلبه انتي .. الله يرضى عليج .. مسحي هالدموع .. لا تكدرين خاطرج حياتي ..
مناف ما سكتت من الصياح .. فارس لام نفسه وهو يحاول يسكتها ..
طبعا انتوا متحرقصين تبون تعرفون ليش مناف تصيح .. بس ما راح اقولكم خخخخخخخ .. بعدين بتعرفون ..
فديتني شريره حدي .. هههههههه ..
يوم جديد وفاطمه تفتح عيونها بفرح .. حست ان ليلة امس كانت حلم .. شيكت على جوالها وشافت مسج يوسف تأكدت انها عايشه بالواقع .. والاحداث اللي مرت عليها ما كانت خيال .. قعدت بنشاط ونزلت عند امها وابوها .. كانت الساعه 8 ونص الصبح ..
فاطمه مبتسمه: صباح الخير ..
ام فارس وبوفارس: صباح الورد ..
بوفارس: شحال عروستنا ؟
فاطمه منحرجه: طيبه .. وباست ابوها ..
راحت صوب امها وباستها .. حضنتها وقعدت جنبها ..
ام فارس: فديت بناتي .. كبروا وصاروا حريم .. كل وحده بتفتح بيت وبنشوف عيالكم يلعبون هني فالبيت ..
بوفارس: عاد كثروا من البنات ..
ام فارس: وليش البنات ؟
بوفارس: فديت البنات والله .. مخلوقات جميله وتريح الخاطر .. كفايه شوفتهم حولك ترتاح نفسك ..
ام فارس: اللي يجي من الله حياه الله ..
بوفارس: الحمدلله على كل حال ..
ام فارس: خلاص الحين مافي جامعه ولا امتحانات .. ارتاحوا من هالكتب شوي ..
فاطمه: اي والله .. زين بابا متى بنسافر ؟
بوفارس: على طول بعد عرس اختج .. خلاص ما بقى على العرس شي .. كلها كم يوم ..
فاطمه: يعني بنسافر بدون مرايم ؟
ام فارس: اي والله .. فديتها مرايم ..
دخلت عليهم مريم مبتسمه .. صبحت عليهم ..
بوفارس: فديتها عروستنا ..
مريم: شو كنتوا تقولون عني ؟
ام فارس: بنفقدج هالسنه ..
مريم بحزن: اي والله ..
فاطمه: انتي هالسنه وانا السنه الجايه ..
الكل: ههههههه ..
بوفارس: وين الجسمي ؟
ام فارس: هايت مع ولد اخوك ..
بوفارس: ههههه .. خل يستانسون فالاجازه ..
ام فارس: رايحين يتريقون في مطعم لبناني .. حمص و فول ..
فاطمه: والله هالثنين عليهم طلعات ..
ام فارس: طالع من صباح الله خير ..
بوفارس: هالمطعم 24 ساعه فاتح ..
ام فارس: حتى الدريول ما تريق ..
بوفارس: بيريقونه معاهم ..
فاطمه: اليوم بتروحين تاخذين الفستان ؟
مريم: اي ان شاءالله .. اول امس سويت آخر بروفه .. واليوم باستلمه ..
بوفارس: جعله لبس العافيه يا بنتي ..
مريم مبتسمه: الله يعافيك يبه ..
فاطمه: متى بتروحين ؟
مريم: لا مو رايحه .. عزيز بيجيبه لي .. ليش تبين تروحين مكان انتي ؟
فاطمه: اي .. تجين معاي .. بخلي فارس يودينا .. وغمزت لمريم ..
مريم فهمت قصد فاطمه ..
مريم: زين بروح معاكم .. بس الساعه كم بتطلعون ؟
فاطمه: بنطلع العصر ..
مريم: حلو ..
ام فارس: ساره مرت محمد حامل ..
بوفارس: مبروك .. يستاهل بونايف ..
فاطمه: حليلها ساره تستاهل ..
ام فارس: ام محمد مستانسه وهي تقولي حليلها ..
بوفارس: محمد ماشاءالله عليه يحب العيال ..
فاطمه: حليله والله ..
رن جوال مريم وخالد كان متصل لها .. ردت عليه وراحت تتكلم بعيد عنهم ..
خالد: هلا حبيبتي ..
مريم: هلا وغلا .. شحالك ؟
خالد: الحمدلله .. توني داش المكتب ..
مريم: ليش متأخر .. انا قعدتك الساعه 6 ونص ..
خالد: قمت فديتج بس فالطريق كان في حادث .. وتعطلنا والناس قامت تصعد ارصفه ..
مريم: ووووي .. بسم الله ..
خالد: شكله كان حادث خشن ..
مريم: حبيبي ..
خالد: قولي فديت قلبج ..
مريم: ابي اروح مع فارس وفطيم السوق ..
خالد: روحي فديتج .. شعندج بالسوق ؟ قاصرج شي ؟
مريم: لا فديتك .. بس فطيم تبي تاخذ رايي في اغراض تبي تشتريها ..
خالد: زين فديتج روحي معاها ..
مريم: مشكور فديت قلبك ..
خالد: حاضرين لج الغاليه .. زين انا باكلمج بعدين ابي اخلص الاوراق اللي على مكتبي ..
مريم: الله وياك ..
رجعت مريم الصاله وتمت مع امها وابوها واختها .. تموا يسولفون عن العرس وتجهيزاته ..
الساعه 10 ونص فاطمه راحت غرفة فارس عشان تقعده من النوم تقوله يوديهم العصر .. دخلت عليه الغرفه وكان غرقان فالنوم وباين عليه التعب .. قربت من سريره وقعدت جنبه ..
فاطمه: فارس ..
فارس: هممممم ..
فاطمه: فارس قوم يلا الساعه 10 ..
فارس: شدعوه ..
فاطمه: اي .. مب رايح الشركه اليوم ؟
فارس: اففففف .. لا مب رايح ..
فاطمه: شفيك فارس ؟
فارس: ولا شي .. بس مصدع .. جيبي لي ماي .. عطشان ..
فاطمه: ان شاءالله ..
راحت صوب ثلاجته الصغيره .. طلعت له قرشة ماي .. فتحتها وعطته يشرب .. خذ القرشه وشرب الماي دفعه وحده من العطش .. فاطمه استغربت ..
فاطمه: فارس تعبان ؟
فارس: لا .. امي وابوي وين ؟
فاطمه: تحت فالصاله ..
فارس: بندي المكيف ..
فاطمه: ان شاءالله ..
بندت المكيف ورجعت قعدت على السرير ..
فاطمه: فارس مشغول اليوم ؟
فارس: متى ؟
فاطمه: العصر ..
فارس: مادري ليش ؟
فاطمه: ابي اروح السوق شوي ..
فارس: زين بوديج ..
فاطمه مبتسمه: مشكور فارس ..
فارس: حاضرين ..
فاطمه: زين قوم بسك نوم ..
فارس: والله عيزان ..
فاطمه: متى نمت امس ؟
فارس: ما تأخرت ..
فاطمه ماصدقته: اهااا .. زين يلا قوم .. تبيني اسوي لك شي ؟
فارس: امي سوت شاي ؟
فاطمه: اي في شاي وقهوه ..
فارس: زين بعد 10 دقايق جهزي لي كوب على ماخلص وانزل ..
فاطمه: من عيوني ..
ابتسم لها فارس وغطى ويهه باللحاف .. طلعت فاطمه وهي مستانسه ان فارس وافق يوديهم .. راحت غرفتها عشان تشيك على جوالها .. لقت مسج من يوسف .. وكان المسج كالتالي ..
(( صباح الورد يا فطومتي الحلوه .. شلون كانت نومتج ؟ .. ان شاءالله ارتحتي ))
ابتسمت وهي تقرى المسج .. ردت عليه ..
(( صباحك سكر .. نومتي كانت حلوه الحمدلله .. انت شلون كانت نومتك ؟ ))
يوسف قرى المسج و رد على طول ..
(( فديتج وفديت نومتج والله .. انا نومتي كانت حلوه بحلاج يا فطومتي .. احبج ))
قرت الرد وكانت مستانسه من الخاطر .. ما قدرت ترد على المسج من الخجل .. خذت الجوال معاها ونزلت الصاله .. اول ما دخلت لقت ايمان حاطه راسها في حضن امها .. ومريم كانت تشرب قهوه .. وابوها يقرى الجريده .. دخلت وصبت شاي لفارس .. قربت من مريم وهمست ..
فاطمه: وافق يودينا العصر ..
مريم مبتسمه: والله ..
فاطمه: اي ..
مريم: زين متى بتفاتحينه بالموضوع ؟
فاطمه: خل نخلص من التسوق وبعدين بنتكلم فالسياره على رواقه ..
مريم: حلو .. والله انج خطيره ..
فاطمه: احم احم ..
مريم: خفي علينا ..
مريم وفاطمه: ههههههههه
الكل التفت عليهم مستغرب .. مريم وفاطمه طالعوا بعض وضحكوا مره ثانيه .. دخل عليهم فارس اللي كان متخدر ويبي ينام .. سلم على امه وابوه وقعد عند امه ..
ام فارس: شو فيك يبه ؟
فارس: متسندر ..
ام فارس: وش منه يبه ؟
فارس: مادري ..
ام فارس: اصب لك شاي ؟
فارس: فطيم وين كوبي .؟
فاطمه مدت له كوبه ..
فارس: مشكوره ..
ام فارس: وليش ما رحت الشغل اليوم ؟
فارس: اقولج متسندر يمه ..
ام فارس: سمالله عليك يبه .. زين تعال خل امسدك شوي ..
فارس: والله تسوين خير يمه ..
ام فارس: مريم يمه .. قومي جيبي لي الزيت في المطبخ ..
مريم: ان شاءالله ..
بوفارس: شعنده اللي متسندر ؟
فارس مبتسم: ما عنده شي ..
بوفارس بخبث: اخاف ما عنده شي ..
فارس وابوه: ههههههه
لما فارس وبوفارس يتكلمون بالالغاز ويضحكون .. الكل يصيده فضول .. ودهم يعرفون السر ..
مريم: هاج يمه ..
ام فارس: تعال يبه خل امسد راسك ..
فارس: ان شاءالله ..
حط راسه في حضن امه .. ام فارس حطت في يدها شوية زيت وتمت تمسد ولدها .. فارس حس بالراحه .. تم حاط راسه في حضن امه ومغمض عيونه .. ام فارس كانت تحرك اصابعها بين شعر فارس اللي ارتاح من هالحركه ..
ام فارس: سمالله عليك فديتك ..
فارس: ايه عليج يا يمه .. والله يدج خطيره ..
ام فارس: زين قص شعرك ..
فارس: اول امس رايح الحلاق ..
ام فارس: وين رايح وشعرك شطول ..
فارس: وين طويل .. القصه جي ..
ام فارس: مناكركم مناكر عيال هالايام ..
بوفارس: ههههه .. اشور عليك شور ..
فارس: هات ..
بوفارس: قرع ..
فارس: والله تدري يبيله ..
بوفارس: خل فروة راسك شوي تتنشط ..
فارس: صار ..
بوفارس: ايب المكينه ؟
فارس تذكر اخوان مناف لما قالوا له انها تحلق لهم ..
فارس: يلا يبه ..
ام فارس: من صجك ؟
فارس: اي ..
بوفارس: يه خلي يريح راسه شوي .. ايماني ..
ايمان: نعم ..
بوفارس: روحي جيبي المكينه من غرفتي .. بتلقينها فالحمام .. بندي الكهربه وسحبي الواير ..
ايمان: ان شاءالله ..
مريم: فارس من صجك بتحلق ؟
فارس: اي ..
مريم: بس ما بقى شي على العرس ..
فارس: زين .. شو يعني .. عرسج انتي .. انا فارس مو خالد .. اوعي يا بنت ..
الكل: ههههههه
مريم: لا والله تنكت حضرتك .. ادري انك فارس .. بس شلون بتروح العرس ؟
فارس: يبه بيطلع بسرعه .. وبعدين بكون لابس غتره وعقال .. مو مسوي تسريحه ..
الكل: هههههه
مريم: والله عليك طلعات يا فارس ..
ام فارس: ابوج هو السبب ..
بوفارس: هههههه .. شو فيها يعني .. ريال خل يحلق ..
ام فارس: والله ما عندكم سالفه انتوا الثنين ..
دخلت ايمان وفي يدها المكينه .. عطتها ابوها ..
بوفارس: تبي برا ولا هني ؟
فارس: عادي ..
بوفارس: ايمان يبه .. فرشي جريدتين على الارض .. وجيبي كرسي ..
ايمان: ان شاءالله .. واااااو فله ..
فاطمه: هههههه .. اي والله فله ..
بوفارس: فطيم فديتج جيبي لي فوطه ..
فاطمه: ان شاءالله ..
بوفارس: يلا قوم ارتز على الكرسي ..
فارس: زين ..
قعد فارس على الكرسي .. بوفارس خذ الفوطه ولفها على رقبة فارس .. شغل المكينه وحلق لفارس صفر .. بعد ما خلص تموا البنات يضحكون عليه ..
فارس: يه .. ليش تضحكون ..
بوفارس: يود ايمان خل نقرعها ..
ايمان: لا والله ..
فارس مسكها بالقوه ..
فارس: يلا يبه .. شغل المكينه ..
ايمان تصارخ: لا لا لا لا .. مابي .. ماما لحقيني ..
ام فارس راحت صوب بنتها وكانت تحاول تبطل يد فارس من ايمان ..
ام فارس: اقعد يالمينون ..
بوفارس: يودها عدل خل اسوي لها صفر ..
ايمان كانت تصرخ وقامت تصيح .. عصبت وتركها فارس .. دزته وراحت غرفتها وهي تصيح .. فارس وابوه ماتوا من الضحك عليها ..
ام فارس: زين جي زعلتوا بنتي ..
بوفارس: امسك مريم خل نقرعها ونصدم خالد ..
مريم شردت بسرعه برا الصاله ..
فارس: شردت الخوافه ..
بوفارس: مالنا غير فطيم .. عندك اياها ..
فاطمه: لا لا لا ..
مسكها فارس بسرعه .. شلها وحطها على الكرسي .. قامت فاطمه تصارخ .. وام فارس كانت تضرب فارس وفارس ميت من الضحك ..
بوفارس: ثبتها .. وشغل المكينه ..
فاطمه كانت تحاول اها ادز فارس بس ماقدرت .. وام فارس كانت تصارخ عليهم وهم كانوا يلعوزونهم .. دخل عليهم عبدالعزيز .. وشاف شكلهم وتم يضحك عليهم ..
عبدالعزيز: شو تسون ؟
بوفارس: نقرع خواتك .. فطيم تبرعت انها تكون اول وحده ..
فاطمه: الحقني عزيز .. الله يخليك ..
عبدالعزيز مسك يد فارس وبسرعه بطلها عن فاطمه .. فاطمه شردت وطلعت من الصاله ..
ام فارس: يعلكم العافيه .. جننتوا بناتي .. طلعت ورا بناتها تطمن عليهم ..
فارس: يالخاين ..
عبدالعزيز: ههههه .. شعندك مقرع ؟
فارس: شار علي الوالد .. وقلت يلا ..
بوفارس: ها وانت ..
عبدالعزيز يحك راسه: ليش لأ .. مو غلط ..
فصخ القحفيه وقعد على الكرسي .. بوفارس شغل المكينه واشتغل على راس عبدالعزيز .. سوا له مثل فارس ..
فارس: عاد الحين دوك يبه ..
بوفارس: هههههه .. يلا .. على قولة بوسعود .. مو غلط ..
الكل: ههههههه
قعد بوفارس وفارس حلقه ..
خلصوا وراحوا فوق عند البنات .. كانوا البنات متجمعين في غرفة ايمان اللي كانت تصيح وزعلانه .. دخلوا عليهم وهم كلهم مقرعين .. كان شكلهم يضحك .. البنات وامهم تفاجأوا باللي شافوه ..
ام فارس: انتوا ينيتوا ؟
فارس: هههههه .. شحلاتنا .. بس ناقصنا الجسمي بعد ..
ام فارس: يا ويلكم لو مسكتوه ..
عبدالعزيز: ليش يمه ؟
ام فارس: وراه عرس الولد .. وبعدين انت يا عزوز قصوا عليم هالثنين وحلقت مثلهم ..
مريم: والله انكم تحفه ..
فاطمه: حليلكم ..
بوفارس قرب من ايمان الزعلانه ..
بوفارس: حبيبة ابوها ..
ايمان بدلع: وخر عني ..
بوفارس: ليش عاد ؟
ايمان: ماحبك ..
بوفارس: فديت قلبج والله .. شوفي انا حلقت بعد ..
ايمان: مب حلو شكلك .. تخوف ..
بوفارس: هههههه .. باسها على راسها .. فديت الزعلانه والله ..
تم بوفارس يراضي ايمان .. وايمان تدلع عليه .. فارس راح ياخذ له شور سريع ينظف جسمه من الشعر .. وعبدالعزيز نفس الشي .. بعد ما خلص فارس من الشور لبس ونزل تحت .. رن جواله ومحمد كان متصل له ..
فارس: يا قلبي ..
محمد: حياتي والله
فارس: شحالك يا قلبي ؟
محمد: طيب يا عيوني .. وانت شو مسوي ؟
فارس: لاجديد .. فالدوام عيل ؟
محمد: لا طالع ..
فارس: بدري يا رجل ..
محمد: مالي خلق وطلعت ..
فارس: يعجبني الموظف المستهتر ..
محمد: عيل شلون .. زين انت وين ؟
فارس: فالبيت ..
محمد: قهوتكم بارزه ؟
فارس: حياك ..
محمد: الله يحيك الغالي .. دقايق واكون عندكم ..
سكر فارس من محمد .. راح عند امه فالمطبخ ..
فارس: يمه محمد جاي برزوا القهوه ..
ام فارس: ان شاءالله يبه ..
راح فارس الصاله وتم يقلب في قنوات التلفزيون .. دخل عليه محمد وشاف القرعه ..
محمد: حيالله الاقرع ..
فارس: هههههه .. هلا وغلا بو شعر ..
محمد: ههههه .. ليش مقرع ؟
فارس: الله يسلمك ابي اطلع موضه جديده .. انا وابوي وعزيز قرعنا ..
محمد: والله انتوا عليكم طلعات ..
فارس: ههههه ..
دخلت ام فارس و الخدامه وراها شايله القهوه والشاي .. قام محمد يسلم عليها ..
محمد: هلا والله مرت عمي .. شحالج ؟
ام فارس مبتسمه: طيبه فديتك .. شحالك انت ؟
محمد: الحمدلله .. نسأل عنكم ..
ام فارس: سألت عنك العافيه .. شو اخبار ساره مع الحمل ؟
محمد: والله الحمدلله ..
ام فارس: لا تخلي شي في خاطرها ..
محمد: هههههه .. ان شاءالله ..
ام فارس: الله يهون عليها ..
محمد: الله يسلمج ..
ام فارس: فارس يبه قلط الريال .. انا وراي طباخ ..
فارس: ان شاءالله ..
طلعت عنهم ام فارس واحت تجابل جدورها فالمطبخ .. محمد وفارس تموا فالصاله يسولفون ..
فارس: حمودي ..
محمد: عيون حمودي انت .. آمرني ..
فارس: زعلتها ..
محمد: افااا .. ليش يا فروس .؟ ليش ؟
فارس: ما كان قصدي .. آآه والله اني تعبان .. تخيل امس طول الليل صياح .. اهدي فيها اكلمها وهي ماترد ..
محمد: شلون زعلتها ؟
فارس: الله يسلمك .. وسكت ..
ادري انكم تبون تعرفون شو سر دموع مناف .. بس شاسوي دخلت عليهم فاطمه .. شذنبي ..
فاطمه: السلام عليكم ..
محمد مبتسم: هلا والله .. عليكم السلام .. حيالله عروستنا ..
فاطمه: الله يحيك .. مبروك يا محمد ..
محمد: المفروض انا ابارك لج قبل ..
فاطمه: عادي .. الله يهون على ساره ..
محمد: ان شاءالله .. وعقبالج يا بنت عمي ..
فاطمه انحرجت: ...........
فارس: لو سمحت اخ محمد .. لاتحرج اختي ..
محمد: ههههههه .. عيل وين مرت اخوي ؟
فاطمه: فوق .. اناديها ؟
محمد: لا يبه .. بس كنت اسأل عنها ..
فارس: سألت عنك العافيه ..
قعد محمد في بيت عمه فتره .. وبعدين راح البيت
.......................

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:54 AM
قعد محمد في بيت عمه فتره .. وبعدين راح البيت .. تغدوا بيت بوفارس كلهم مع بعض ..
ام فارس: يا زين يمعتنا .. من زمان ما تيمعنا على الغدا ..
بوفارس: اي والله ..
عبدالعزيز: الدراسه والدوام خذوا وقتنا ..
فاطمه: اي والله .. ما نتيمع الا فالويك اند ..
ايمان: واااي ماقدر اصبر لين عرس مريم ..
بوفارس: ليش يبه ؟
ايمان: ابي البس الفستان .. واسوي شعري .. واتمكيج .. وااااي متى بس ..
ام فارس: حليلكم يا بنات .. مريم يمه ..
مريم: نعم يمه ..
ام فارس: الريم استلمت فستانها ؟
مريم: لا انا والريم وايمان بنستلم الفساتين مع بعض ..
بوفارس: وفطيم ؟
فاطمه: انا الخياط اللي رحت له غير عنهم ..
بوفارس: وليش ما خلصتي معاهم ؟ ومتى هالخياط بيعطيج الفستان ؟
فاطمه: الخياط اللي رحت له يسوي موديلات حلوه .. وبعدين انا استلمت فستاني الاسبوع اللي طاف ..
بوفارس: ماشاءالله عليج ..
عبدالعزيز: وين الجسمي ؟
ام فارس: ما تعرفه الهايت ..
الكل: ههههههه
بوفارس: للحين ما شافنا عيل ..
عبدالعزيز: هههههه .. فكرك لو شافنا بيقلدنا ؟
فاطمه: لا يبه جسوم يبي يطول شعره ..
الكل: هههههههه
بوفارس: والله انه مقلوع .. شهالطواري اللي عليه بعد يطول شعره ؟ ..
عبدالعزيز: هو وسلطانو ولد عمي واحمدو رفيجهم ميانين ..
ام فارس: فارس يبه شو فيك ؟
فارس مبتسم: ما فيني شي ..
ام فارس: ما شوفك تاكل ..
فارس: الا كلت ..
ام فارس: شو اللي شاغل بالك يبه ؟
فارس: ولا شي الغاليه ..
بوفارس: اكيد ولا شي يبه ..
فارس وبوفارس طالعوا بعض وضحكوا: هههههه
ام فارس: شو بينكم انتوا الثنين ؟
بوفارس: ما ورانا شي ..
ام فارس: معليه .. كل شي بيبين بعدين ..
بوفارس: هههههه ..
كملوا غدامهم وتجمعوا فالصاله يطالعون التلفزيون .. كلهم كانوا موجودين الا جاسم اللي كان في بيت عمه .. وفارس اللي كان في غرفته ..
الساعه 4 ونص .. راحت فاطمه غرفة فارس .. طقت الباب ودخلت ..
فاطمه: فارس ..
فارس كان قاعد يشتغل على جهاز الكمبيوتر .. التفت عليها مبتسم ..
فارس: هلا فطيم ..
فاطمه: متى بنطلع ؟
فارس طالع ساعته: ممممم .. جهزتوا ؟
فاطمه: اي ..
فارس: زين بس بالبس وبانزل لكم ..
فاطمه: اوكي ..
طلعت فاطمه .. فارس كمل شغله عالسريع في الكمبيوتر وسكره .. لبس ونزل عند خواته ..
فارس: يلا مشينا يا بنات ..
مريم: يلا ..
فاطمه كانت مشغوله بجوالها .. ركبوا السياره مع فارس .. وراحوا المجمع .. تقضوا وخلصوا اشغالهم .. وهم راجعين فاطمه اقترحت انهم يمرون ياخذون عصير ويتمشون شوي فالسياره .. وافق فارس وتموا يحوطون فالشوارع ويسولفون .. فاطمه تشجعت وتكلمت ..
فاطمه: فارس ..
فارس مبتسم: هلا
فاطمه: فارس .. نبي نكلمك في موضوع .. بس ياليت تكون صريح معانا ..
فارس رفع حاجب: اوكي ..
فاطمه: انت ليش ما تفكر فالزواج الحين ؟
فارس: لاني ماحس نفسي مستعد ..
مريم " مجهز الاجابه " ..
فاطمه: فارس .. انت دوم تقول هالكلام .. انا ابي اسمع غيره ..
فارس: شو اللي تبين تسمعينه غيره ؟
فاطمه: انت في حد في بالك ؟
فارس ابتسم: ولو كان في حد في بالي شفيها يعني ؟
فاطمه: ما فيها شي .. لو في حد في بالك .. هل انت مفكر ترتبط بهالبنت ؟
فارس: لا مافي حد في بالي .. ولا ابي اتزوج حاليا ..
مريم: زين انا بشور عليك شور .. وانت فكر فيه ..
فارس: تفضلي يا حرم خالد ..
مريم: ههههه .. شوف فديتك .. معانا بنت بالجامعه جميله يا فارس .. والله لو تشوفها تاخذ قلبك من جمالها ..
فاطمه: والبنت شطوره وشخصيتها هاديه وحلوه ..
مريم: وايد حبوبه وبصراحه يا فارس نحس انك وياها لايقين لبعض ..
فارس: هههههه .. و شلون حكمتوا علينا ؟
فاطمه: احساس .. والله انها ما تتعوض هالبنت ..
مريم: بس البنت تحسها بسيطه وايد .. يعني على قد حالها ..
فارس: والله انا ما شوف ان بساطتها فيها شي ..
مريم: انت تعرف امي ونظرتها للناس ..
فارس: الله يعينا على ام فارس بس ..
فاطمه: زين اسمعني يا فارس ..
فارس: قولي فديتج ..
فاطمه: احنا بنعزمها يوم على بيتنا .. وبنخليك تشوفها من غير علمها ..
مريم: ها شو قلت ؟
فارس: انا قلت لكم رايي .. ما فكر فالارتباط الحين ..
مريم: فارس فديتك ليش ؟
فارس مبتسم: ما حس نفسي متهيء للفكره ..
فاطمه ومريم حسوا بخيبة امل من ردة فعل فارس .. رضخوا لكلامه وسكتوا عنه .. راحوا البيت وكانت الساعه 7 ونص .. اول ما دخلوا الحوش شافوا سيارة يوسف فالحوش ..
فارس مبتسم: اوووووب .. النسيب هني .. حلاتين حلاتين ..
مريم: هههههه
فاطمه كانت منحرجه بس طايره من الوناسه في نفس الوقت لان يوسف زوجها و حبيبها موجود .. فارس سوا هرن والشباب طلعوا من الميلس .. يوسف شاف فاطمه وابتسم لها .. فاطمه بادلته ابتسامة خجل ونزلت راسها
فارس: والله انه مزيون هالولد ..
فاطمه " فديت قلبه والله " ..
مريم: صدقت يا فارس ..
نزلوا البنات من السياره وراحوا داخل .. فارس راح الميلس وسلم على الشباب ..
فارس: حيالله النسيب ..
يوسف: الله يحيك .. شحالك ؟
فارس: الحمدلله .. اعلومك انت ؟
يوسف: الحمدلله ..
فارس بخبث: اكيد الحمدلله .. من شافك امس مختبص .. ما يشوفك اليوم شاق الحلج تتبسم لها ..
يوسف وعبدالعزيز: هههههههه ..
تموا الشباب فالميلس وتجمعوا كل الشباب عندهم .. مريم وفاطمه كانوا فوق يناقشون موضوع فارس ..
مريم: تتوقعين فارس حب وانصدم ولا للحين يحب ولا شو ؟
فاطمه: مريوم بيني وبينج ..
مريم: قولي ..
فاطمه: فارس اخوي يحب ..
مريم بطلت عيونها: شو .. يحب .. يعني انتي كنتي تدرين .. من تكون اللي يحبها ؟
فاطمه: شوي شوي علي كلتيني .. ماعرف من تكون .. بس كم مره سمعته وهو يتكلم فالتلفون ..
مريم: والله .. وطلعت مب هين يا فارس ..
فاطمه: انا يوم فكرت في مناف قلت بطير عقل فارس هاذي .. بس فارس عنيد ..
مريم: بس هو للحين ما شافها .. خل نحاول نعزمها بيتنا ومن غير ما يدري نخليه يشوفها ..
فاطمه: ممممم .. والله فكره .. بس تدرين فارس اخوي هيمان .. احسه انه يحب من قلب ..
مريم: من صجج ..
فاطمه: ياختي شوفيه مخطوف لونه .. ودوم سرحان ..
مريم: مسكين فارس .. اول مره ادري انه حساس جي ..
فاطمه: بس تدرين ..
مريم: شو ؟
فاطمه: احس بابا يعرف شي ..
مريم: ها ؟!!
فاطمه: لاحظي دوم فارس وبابا يتكلمون بالالغاز ويضحكون ..
مريم: اي صح .. بس لو بابا يدري عالاقل بينصحه .. انتي تعرفين علاقة ابوي فينا .. وخاصه الشباب .. يعني يقعد معاهم ويكلمهم وما يخشون شي على بعض .. وبابا عقله كبير ويتصرف بطريقه ماتجرح ولا تهين حد ..
فاطمه عقدت حواجها: اي صح ..
رن جوال مريم وكان خالد متصل لها .. استأذنت من اختها وردت على خالد .. اما فاطمه فتمت تفكر في كلام مريم
فاطمه " معقوله يكون بابا هو اللي كاتب لي الرساله ؟ كلام مرايم عدل .. بابا يتصرف بطريقه بحيث انه ما يجرح ولا يهين حد .. يعني بابا اللي درى عن الرساله " ..
قرب يوم عرس هنادي .. وهنادي كانت متوتره وقلقه ..
الجوهره: هنود شفيج ؟
هنادي مبتسمه: متوتره يا جوجو ..
الجوهره: مرحله وبتعدي ..
هنادي: يعني .. وغمزت للجوهره ..
الجوهره: هههههه .. يالدبه ..
هنادي: زين جوجو .. مافي اخبار مني مناك ..
الجوهره ببرأه: اي اخبار ؟
هنادي بخبث: هااا .. علينا جوجو تسوين نفسج مب فاهمه ..
الجوهره: والله مو فاهمه شي ..
هنادي: مافي بيبي فالطريق .. يعني ما يبيلها استعباط ..
الجوهره: ههههه .. يالبايخه .. لا تو الناس ..
هنادي: زين شبتسمين عيالج ؟
الجوهره: لو بنت بسميها على امي .. و لو ولد بسميه على ابوي ..
هنادي: ما خليتي لنا شي ..
الجوهره: هههههه .. كشخه انا وانتي ام خليفه ..
هنادي: هههههه .. لو حد قال ام خليفه انا وانتي نلتفت .. تعتقدين فاطمه بتسمي على ابوي الله يرحمه ؟
الجوهره: الله يرحمه .. لا ماعتقد .. هي تموت في اخوها الكبير .. واعتقد انها بتسمي اول ولد على اخوها ..
هنادي: اي ي ي .. بس شدراج ؟
الجوهره: ذاك اليوم اسولف مع يوسف .. وقالي ..
هنادي: اي شقالج ؟
الجوهره: يالله على اللقافه .. قالي ان اخوها الكبير يحبها وايد .. وهي تموت فيه .. ومن حبها له بتسمي عليه ..
هنادي: ويوسف شدراه .. توه ما كمل اسبوع من ملج بها .؟
الجوهره: بعد زوجته ما يكلمها ..
هنادي: اهااا .. قولي جي ..
الجوهره: والله عليج مخ ..
هنادي: هههههه
دخل عليهم سلمان وهو مبتسم ..
سلمان: مرحبا يا عرايس ..
هنادي: لا خالي حدد موقفك ..
سلمان مبتسم: ليش ؟
الجوهره: لان الشيخه تشوف نفسها هي العروس وانا راحت علي خلاص ..
سلمان: هههههههه ..
الجوهره: صج عاد خالي ..
هنادي: ليش مب راضيه تتقبلين الواقع ..
الجوهره: مالت عليج ..
سلمان: هههههه .. حليلكم والله .. زين هنوده خلاص ما بقى شي ..
هنادي: اي والله ..
الجوهره: تعالي ما قلتي لنا وين بتقضون شهر العسل ؟
هنادي: ان شاءالله بنروح ميونخ بألمانيا ..
الجوهره: واااو ..
سلمان: الله يسعدكم ان شاءالله ..
الجوهره: فديتج يا هنوده ..
سلمان: انا بسافر مع الشباب فالصيف ..
الجوهره وهنادي: وين ؟
سلمان: هههههه .. بنروح المكسيك ..
هنادي رفعت حاجب: المكسيك ؟!!
سلمان: يس ..
الجوهره: شاللي يوديكم المكسيك خالي ؟
هنادي: عليكم طلعات .. خالي المكسيك مالت عصابات ومخدرات .. ما تخافون انتوا ؟
سلمان ضحك: هههههه .. شوي شوي علي .. انا اعرف لي واحد فالمكسيك .. ومرتب اموري معاه .. وفي حلبة سباق واغلب الشباب بياخذون سيايرهم السبورت عشان الحلبه ..
الجوهره: زين من هاذي اللي تعرفه يا خالي ؟
سلمان: an old friend .. ليش هالسؤال ؟
الجوهره: خالي انت ذقت الويل في امريكا .. و تحــ
يقاطعها سلمان: بس انا بروح المكسيك .. وبعدين الوفي عمره ما يخون .. واللي اقصده هو صاحبي الامريكي اللي جى البلاد من فتره ..
هنادي: اي ي ي .. عرفته عرفته ..
الجوهره: ليش واحد من الربع ..
الكل: ههههه ..
الجوهره: بس يا خالي تحملوا بانفسكم .. والله مالنا غيركم انت ويوسف ..
سلمان حط يده على كتف الجوهره وضغط عليه ..
سلمان: باذن الله ما علينا شر ..
هنادي: زين خالي نجي معاكم انا ونواف ..
سلمان: بس نواف .. انتي لأ ..
الجوهره: هههههه
هنادي: خااااااالي ..
الجوهره: وش ينقزج وسط الريايل ..
هنادي: يعني انتوا صدقتوا اني بروح مع شلة مقاليع رايحين حق سباق وسياير وصدعه .. لا يا حبيبتي .. انا بروح استمتع بجو ميونخ ..
الجوهره: عدل كلامج ..
سلمان: وخلي عنج اللقافه يا بنت ..
الكل: ههههه
رن جوال الجوهره .. وزوجها كان متصل ..
الجوهره: هلا ..
ايراهيم: حياتي والله ..
الجوهره انحرجت: انت وين ؟
ابراهيم: فديت اللي منحرجه .. انا في بيتكم سوي لي درب ..
الجوهره: ان شاءالله ..
سكرت من ابراهيم والتفت على اختها ..
الجوهره: هنوده .. ابراهيم بيدخل
هنادي: زين .. انا بروح فوق ..
سلمان: حياه الله .. خليه يدخل ..
الجوهره: ان شاءالله خالي .. هنوده شوي وبجيج فوق ..
هنادي وهي رايحه: زين بس لا تتأخرين ..
الجوهره: زين زين ..
طلعت عند باب الصاله ونادت على ابراهيم .. نزل من السياره وسلم عليها .. دخلوا مع بعض الصاله .. قام سلمان وسلم على ابراهيم .. فاولتهم الجوهره وبعدين راحت عند اختها فوق ..
سلمان: وين ناوي تسافر هالصيف ؟
ابراهيم: والله فكرنا نروح مصر .. بس المدام ما بغت ..
سلمان: مسكين والله ..
ابراهيم: امرها ولا امر الحكومه ..
سلمان: ههههه
ابراهيم: لا تفضحنا ..
سلمان: ليش لو درت بترقدك فالحوش ..
ابراهيم: هههههه .. ياليت الحوش ..
سلمان: هههههه .. وين عيل ؟
ابراهيم: بترقدني برا البيت كله ..
سلمان وابراهيم: هههههههه ..
ابراهيم: ان شاءالله بنروح تركيا ..
سلمان: تركيا حلوه وهاديه ..
ابراهيم: اي صح .. بس تدري اقترحت علي نروح الاردن .. بس تدري الحين صيف .. وعدتها نروح بالشتاء ..
سلمان: الله عليك .. جوهم فالشتاء رهيب ..
ابراهيم: بنجرب شتاهم ان شاءالله ..
سلمان: على خير ..
ابراهيم: عيل نسيبك وين بروح شهر العسل ؟
سلمان: بيروحون ميونخ ..
ابراهيم: حلوه ميونخ .. الله يهنيهم ..
سلمان: وياك ان شاءالله ..
تموا يسولفون لين الساعه 9 ونص فالليل .. استأذن ابراهيم ونزلت له الجوهره .. طلعوا من عندهم رايحين لبيتهم ..
.................

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:55 AM
سلطان و احمد و جاسم كانوا يلعبون كوره مع عيال الفريج ..
سلطان: شوت الكوره يالعوي ..
علي: شفيك انت .. هم طبوا علي .. ماقدرت
سلطان: اصلا انت ماتعرف تلعب ..
علي: لا خليت الفن لك ..
سلطان: غصبن عنك ..
علي قرب من سلطان وصرخ عليه ..
علي: احفظ لسانك احسن لك ..
سلطان: لا كلش خوفتني ..
جاسم: شو فيكم ؟
علي: خل ولد عمك يحترم نفسه ..
سلطان: انا محترم نفسي غصبن عنك ..
علي: اقسم بالله لو عدتها بتنضرب ..
جاسم نط على علي وضربه على راسه .. علي دز جاسم ورفسه في بطنه .. سلطان عصب ومسكه وبكس له فعيونه .. احمد مسك علي وجاسم قام من عالارض وضربه على راسه .. تجمعوا عيال الفريج على الهوشه ..
جاسم وهو يضرب علي: انت ترفسني .. اوريك
علي: تركوني ..
سلطان وهو يشوت علي على ريوله ..
سلطان: بتنضرب يعني بتنضرب ..
احمد ضغط على يد علي بقوه وسلطان يرفسه وجاسم يضربه على راسه .. ومحد قدر عليهم .. تدخل واحد من عيال الفريج اسمه راشد ..
راشد: خلاص يا شباب ..
راح عند جاسم ودز بعيد .. و مسك سلطان ..
راشد: خلاص يا سلطان .. ما يسوى عليكم ..
سلطان: خلني اعلمه الادب ..
راشد: خلاص تعال معاي .. يا احمد اتركه ..
راحمد وجاسم وسلطان راحوا بعيد عن علي .. كلمهم راشد وهداهم .. بعد هالهوشه .. طبعا علي انتفخت عيونه وتعور من الضرب اللي جاه .. لانه ما كان قادر يدافع عن نفسه .. احمد مثبته وجاسم وسلطان تولوه .. الشباب راحوا بيوتهم ونسوا السالفه .. اليوم الثاني ابو علي راح عند بوفارس ..
بوعلي: السلام عليكم ..
بوفارس: عليكم السلام .. تفضل حياك ..
بوعلي: دام فضلك ..
دخلوا الميلس و بوفارس قلط بوعلي .. بوعلي دخل فالموضوع على طول ..
بوعلي: والله يا بوفارس اليوم جايك وانا زعلان ..
بوفارس: افا .. ليش الزعل ؟
بوعلي: امس عيالكم مسكوا علي ولدي وضربوه ..
بوفارس عقد حواجه ..
بوفارس: شلون ؟ من من عيالي ؟
بوعلي: الصغير مع ولد عمه ورفيجهم .. والله انا ما كنت باجيك .. بس ولدي عيونه راحت .. وجسمه محتقن من الضرب ..
بوفارس منحرج: والله اسمحلي .. وما يصير خاطرك الا طيب .. امسحها فيني ..
بوعلي: انا مابيك تضرب ولدك لاني اعرف تربيتك يا بوفارس .. بس تصرفه مو حلو بصراحه ..
بوفارس: لا افا عليك .. بيجونكم البيت يستسمحون منكم ولا يهمكم ..
بوعلي: و نعم التربيه يا بوفارس ..
بوفارس: ما عليك زود .. والله منحرج منك .. ومستغرب من تصرف العيال .. هم يتهاوشون بس اول مره توصل للضرب ..
بوعلي: انا ادري انهم دوم في حالهم .. ومردهم بيتراضون .. بس ولدي ما هان علي اشوفه جي ..
بوفارس: من حقك والله ..
بوعلي: زين يا بوفارس .. اسمحلي لازم امشي .. واتمنى ما تزعل من جيتي لك بهالموضوع ..
بوفارس: والله انت اللي اسمحلي على تصرف العيال ..
بوعلي: مسموح .. يلا عيل وداعة الله ..
بوفارس: الله يحفظك ..
بوفارس وصل بوعلي لين الباب و ودعه .. دخل البيت وهو يفكر في تصرف جاسم و سلطان واحمد .. قعد فالصاله وهو يفكر .. دخلوا عليه بناته .. باسوه وقعدوا معاه ..
مريم: شو فيك يبه ؟
بوفارس مبتسم: ولا شي ..
ايمان: والله وكبرتي يا مرايم وصرتي تقولين يبه .. هههاااااي
مريم التفت على ايمان وطالعتها بغضب ..
مريم: صج والله ..
ايمان: اي ..
فاطمه: بس خلاص يا جماعه .. لا تتهاوشون علي ..
الكل: ههههههه ..
بوفارس: ها يبه مستعده للعرس ؟
مريم مبتسمه: اي .. كل شي جاهز تقريبا ..
ايمان بغلاسه: اموت فالجاهز انا ..
مريم: وجع يا ايمانووو
الكل: ههههههه ..
بوفارس قعد مع بناته شوي وبعدين طلع يتكلم فالتلفون .. اتصل بسلطان وجاسم الهايتين ..
سلطان: جسوم هاي ابوك متصل ..
جاسم: زين رد شوفه شو يبي ..
سلطان: اوكي .. رد سلطان ..
بوفارس بدون ما يسلم: وين انتوا ؟
سلطان باستغراب: احنا فالمطعم ..
بوفارس: من انتوا ؟
سلطان: انا والجسمي وحمادوه ..
بوفارس بهدوء: زين بعد ما تخلصون من المطعم وين بتروحون ؟
سلطان"شو سالفته عمي": بنروح السينما وبعدين بنرجع بيتكم ..
بوفارس: زين عيل يبه .. الله يحفظكم ..
سلطان: في شي عمي ؟
بوفارس: لا يبه .. بس كنت اسأل عنكم ..
سلطان: زين ..
بوفارس: مع السلامه ..
سكر بوفارس وهو يفكر في موضوع الولد ..
بوفارس " غريبه انهم يضربون حد .. مو عوايدهم ؟ .. بس يرجعون وبعرف السالفه منهم " ..
محمد وساره كانوا رايحين البحر مع التوأم .. محمد كان مسوي بيت كبير من الطين ..
محمد: نصور تعال شوف بابا يسوي بيت ..
ناصر: مابي ..
محمد: عليك مزاج .. تعال نيوف ..
نايف راح عند ابوه وهو فرحان .. ركض صوب ابوه وطب على البيت وخربه ..
محمد: لالالالالا ..
ساره: ههههههه .. حرام راح تعبك ..
محمد: اخ منك انت ..
نايف قام يضحك وركض بعيد عن ابوه .. محمد تم يلحقه ويخوفه ..
محمد: بامسكك يالدب .. تعال خل اعضك ..
نايف كان يركض وينادي على امه ..
نايف: ماما .. ماما ..
ساره مبتسمه: تعال ابوي انته ..
محمد مسك نايف وتم يدغده ويطيره فالهوا .. راح عند ساره وهو شايل نايف اللي ميت من الضحك ..
ساره: فديتك يا محمد ..
محمد: حياة محمد انتي ..
ساره: الله يخليك ذخر لعيالك ..
محمد: وانتي ؟
ساره بخجل: شو انا ؟
محمد يستعبط: يعني ما تبيني .. بس يخليني ذخر لعيالج ..
ساره: محمد ..
محمد: فديت اللي نطقت محمد والله ..
انحرجت ساره .. قرب منها محمد يبي يبوسها على راسها ودزته ..
محمد: افااا ..
ساره: مب جدام اليهال ..
محمد: شو بسوي انا .. الا ببوسج على راسج .. وبعدين اليهال لاهين مع الرمل ..
ساره: لا يا محمد ..
محمد: حركات يالدلوعه ..
ساره ومحمد: هههههههه ..
محمد: تصدقين يا سويره ان الطلعه بدون الخدامه راحه نفسيه ..
ساره: والله محد قالك .. انت اللي تشقلها معانا وين ما نروح .. كم مره قلت لك اليهال انا بعابلهم ..
محمد: فديتج انتي .. الحين كبروا احس نقدر نعابلهم ..
ساره: حتى لما كانوا اصغر يا محمد ..
محمد: اهم شي افتكينا منها ..
ساره مبتسمه: اي والله اهم شي ..
محمد: زين انا بدخل البحر شوي .. انتبهي على اليهال .. وعلى نفسج ..
ساره مبتسمه: ان شاءالله يا قلبي ..
دخل محمد يسبح فالبحر .. وراح بعيد وايد .. ساره خافت عليه .. كانت تحاتيه .. راحت صوب عيالها وتمت تلعب معاهم على السيف .. وقلبها على محمد .. اندمجت مع عيالها شوي .. ولما التفت صوب البحر ما شافت محمد .. حست بالخوف والوحده .. تمت عيونها تدور محمد بين امواج البحر الهاديه ..
ساره " البحر هادي اليوم .. وين ابتعد محمد .. يا ويل قلبي على ريل فديته .. وينك يا محمد وينك؟ " وفقت وحطت يدها على جبهتها وتمت تركز فالافق .. فجأه صرخت صرخه .. وحست بنفضه في جسمها .. عيالها خافوا من صرختها وتموا يصيحون .. محمد كان حاضن ساره بقوه من وراها .. ساره كانت بتصيح من الخوف ..
ساره: محمد يالسخيف خوفتني ..
محمد: ههههههه .. فديت قلبج والله .. اشوفج ادوريني وحالتج حاله ..
ساره: عليك حركات .. زين جي صيحت اليهال ..
محمد يطالع عياله: اسمع انت وياه .. ابيكم ريايل .. مو على اقل شي تصيحون ..
ساره: كلش عاد فهموا عليك ..
محمد: لا بيفهمون .. بس مابي اسمع صوت ..
ساره: لا تصرخ عليهم ..
محمد قرب منها: ايه عليج والله ..
ساره دزته: محمد كم مره اقولك مو جدام اليهال ..
محمد: كلش عاد مو جدامهم .. هم مب في فنج .. كل واحد فاج حلجه ودموعه على خده ..
ساره: هههههه .. خلاص يا قلبي انتوا .. تعال حبيبي نايف ..
محمد: حالتكم صعبه يا شباب .. لا انا من بكره بسجلكم فالعسكريه ..
ساره: هههههه .. ليش عاد ..
محمد: ما تشوفينهم مخدين .. كل واحد يصيح ..
ساره: توهم صغار يا محمد ..
محمد: اي توهم صغار .. انا يوم كنت في بطن امي .. كنت اتهاوش مع عيال الفريج ..
ساره ماتت من الضحك على مزح محمد ..
ساره: ههههههه .. فديت خفة دمك والله ..
محمد وبسرعه طبع بوسه على خدها ..
محمد: فديت قلبج والله ..
ساره: ههههه .. انت ما تسمع الكلام ..
محمد: زين ابي اكل شي ..
ساره: ان شاءالله فديتك .. بس خل اسكتهم ..
محمد: والله انكم مدلعين .. خلاص بكره انا رايح اسجلكم فالعسكريه .. يالصياحين ..
ساره: ههههه .. زين حبيبي اسوي لك سندويش جبن ..
محمد: جبتي معاج ؟
ساره: اي لازم ..
محمد: يه يه يه .. كل هاي عشاني .. والله اني رجل محظوظ ..
ساره: من قال عشانك .. عشان عيالك ..
محمد: افا ..
محمد وساره: هههههه ..
ساره: اعرفك انت وعيالك غرامكم خبز وجبن .. فلازم اخذه معاي ..
محمد: فديت قلبج والله .. نيوف تبي جبن ؟
نايف مبتسم: اي اي اي ..
راح يركض عند ابوه .. وركض وراه ناصر .. طبوا على ابوهم وتموا يلعبون لين ساره سوت لها السندويشات .. تموا قاعدين على البحر قعده عائليه حلوه .. قام محمد يتمشى بروحه على السيف ويفكر ..
محمد " الحمدلله انا مرتاح ومستانس مع ساره .. شلون فكرت في فاطمه بنت عمي وهمت فيها؟ صج ساره هي اللي خلتني افكر .. بس المفروض ما كنت اتمادى .. بس للحين فاطمه في قلبي .. واتمنى انساها نهائيا .. وترجع فاطمه اختي وبنت عمي اللي معزتها بمعزة وغلاة الريم اختي .. الله يهديج يا ساره " ..
رجع عند ساره وعياله .. قربت تغيب الشمس .. ضبوا اغراضهم ورجعوا البيت .. وهم فالسياره كانوا يسولفون ويضحكون .. مروا بياخذوا ايس كريم حق العيال .. وهم واقفين عند محل الايس كريم ..
محمد: ما تبين حياتي ؟
ساره: لا فديتك .. بس جيب حق اليهال علبه وحده انا بعطيهم ..
محمد وهو نازل: ان شاءالله ..
نزل محل الايس كريم وخذ معاه ناصر .. اما نايف تم فالسياره مع امه .. وهو داخل المحل دخلوا قبله بنتين .. دخل وراهم وكان شايل ناصر .. كانوا البنات محترمات وايد .. حتى ما التفتوا على محمد .. دخلوا 3 شباب مراهقين المحل .. كانوا البنات يطلبون .. ومحمد واقف ينتظرهم ويلاعب ناصر .. كانوا يتحرشون فالبنات ..
الولد1: ايه على الايس كريم والله ..
محمد التفت عليهم وهو عاقد حواجبه .. الشباب مانتبوا لنظرات محمد ..
الولد2: اموت فالايس كريم والله ..
الولد1: ياليتني الايس كريم ..
الولد3 يهمس لربعه: هي الريال يطالعكم ..
الولد2: شعليك منه ..
الولد1 قرب من البنات .. والبنات كانوا ساكتين .. كانوا واقفين عند الكاشير يدفعون وبيطلعون ..
الولد1: تدفعين لي معاج ..
البنت طالعته بنظره وصدت ..
الولد2: لا عيب تدفع لنا .. انا عازمكم ..
البنت كانت اطلع الشباب بخوف .. لان محمد مسك الولد2 وضرب على كتفه ..
محمد: انت ما تستحي على ويهك ؟
التفت الولد بخوف ..
الولد1 بوقاحه: انت مالك خص .. ليكون مواعدهم ..
محمد عصب من وقاحة الولد .. مسكه وسحبه برا المحل .. ضربه كم ضربه على ويهه .. اما باقي الشباب طلعوا متخرعين ..
محمد: يا قليل الادب .. انت ما عندك خوات تخاف عليهم ..
الولد1: والله ابلغ عنك واقطك فالسجن ..
محمد: انا اللي بقطك فالسجن ..
مسكه من ملابسه ودزه بعيد .. راح الولد يركض صوب ربعه .. محمد رجع المحل عشان ناصر ولده .. ما كلم البنات ولا شي .. طلع من المحل من غير ما ياخذ ايس كريم .. كان معصب حده .. ركب السياره وساره كانت مستغربه ..
ساره: شو فيك حبيبي ؟
محمد: ولا شي فديتج ..
ساره: وين الايس كريم؟
محمد: ماعندهم ..
ساره: شلون ماعندهم ؟
محمد: اللي ابغيه ما لقيته ..
ساره حست ان زوجها فيه شي ..
وهم فالطريق راجعين البيت .. لا محمد ولا ساره تكلموا .. الهدوء كان سيد الموقف .. بعد ما وصلوا محمد خذ له شور واتصل بفارس ..
..............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:58 AM
محمد: يا قلبي ..
فارس بهدوء: هلا والله بونايف ..
محمد: فروس ..
فارس: همممم
محمد: وبعدين يعني .. لي متى بتم على هالحال ؟
فارس: اي حال ؟
محمد: لا حول ولا قوة الا بالله .. زين انت وين ؟
فارس: فالبيت ..
محمد: زين بمرك ..
فارس: تعالي فوق .. مالي خلق اطلع ..
محمد بحزن: ان شاءالله ..
فارس: انتظرك ..
محمد: سلام ..
سكر محمد وهو حزين على حال ولد عمه .. بدل ملابسه وطلع .. اتجه لبيت عمه .. اول ما دخل الحوش شاف بوفارس ماسك جاسم وسلطان ويهاوشهم .. نزل من السياره وراح صوبهم ..
محمد: السلام عليكم ..
بوفارس: عليكم السلام ..
محمد: شو صاير ؟
بوفارس: ولا شي . .لا تشيل هم ..
محمد فهم ان عمه ما يبي يقوله السالفه .. سلم وراح صوب الصاله .. ما لقى حد .. خاف يدخل وتطلع في ويهه وحده من بنات عمه .. اتصل بفارس .. نزل له فارس وراحوا فوق .. اما بوفارس كان معصب على سلطان وجاسم ..
بوفارس بغضب: انتوا ما تستحون على ويوهكم .. ليش تسون جي بولد الناس .. بطيتوا عيونه وكسرتوه .. من فاكرين انفسكم ؟ على بالكم بهالتصرف صرتوا ريايل والكل بيهابكم ويخاف منكم ؟
جاسم: بس هو اللي بدى ..
بوفارس: لا كلش انتوا الابرياء ..
سلطان: كل هاي عشان واحد ما يسوا ..
بوفارس بصوت عالي: بس جب ..
مسك سلطان وضربه على ظهره .. وسحب جاسم وضربه على كتفه وشاته .. سلطان و جاسم اتنصدموا من بوفارس .. سحبهم ثنينهم من ثيابهم ودخلهم الصاله .. قعدهم على الكرسي ..
بوفارس: اسمع انت وياه .. بكره بتجون معاي بيت بوعلي .. وتعتذرون منه ومن ابوه .. و بتتعاقبون مافي بلاي ستيشن .. ولا افلام ولا طلعات ولا غيره .. و احمدوه انا بكلم ابوه الليله .. سلطون تروح بيتكم ولا تطب عندنا لمدة اسبوع .. وطرش لي كل افلامك والبلاي ستيشن .. انت تعرف ابوك شو بيسوي فيك لو عرف بالموضوع .. الحين تروح بيتكم ولا ابي اشوف ويهك لين اسبوع .. وانت جسوم مثله .. اذلف غرفتك ولا ابي اشوف ويهك ..
قاموا بيطلعون من الصاله .. ورجع ناداهم بوفارس ..
بوفارس: تعالوا ..
رجعوا بخوف .. وقفوا جدام بوفارس ..
بوفارس: كل واحد يطلع جواله .. واسمع اول ما توصل البيت .. اطرش اللي قلت لك عليه مع الدريول .. يلا ذلفوا من جدامي ..
جاسم وسلطان كانوا منصدمين من بوفارس .. جاسم راح غرفته .. وسلطان ركب مع دريول بيت بوفارس وراح بيتهم .. ونفذ اللي طلبه منه عمه .. وهو حمد ربه ان عمه ما راح يقول لابوه ..

" معاني الحب ما توفي لو بوصف مدى الاعجاب .. ولا حروف الكلام تكفي ولا يكفيني فيك كتاب .. ولاتصدق اعيش دنيا حبيبي انت مو فيها "

يوسف: فديت هالصوت والله ..
فاطمه عضت على شفتها وما ردت من الاحراج ..
يوسف مبتسم: شحالج ؟
فاطمه: طيبه ..
يوسف" اموت في خجلها": شتسوين ؟
فاطمه: ولا شي .. انت شو اخبارك ؟
يوسف: الحمدلله مرتاح ..
فاطمه: دوم ان شاءلله .. " فديت قلبه والله " ..
يوسف: عيل ما بقى شي على العرس ..
فاطمه: اي عرس ؟!
يوسف: عرس اختج ..
فاطمه منحرجه: اي هههههه ..
يوسف: فديت هالضحكه يا فطومتي ..
فاطمه ماتت من الخجل ..
يوسف: فطومه حبيبتي ..
فاطمه: هلا ..
يوسف: تذكرين العطر اللي اخترتيه لي ..
فاطمه: اي ..
يوسف: خذت منه يمكن 10 ..
فاطمه: ههههه .. ليش .؟
يوسف: يا ربي اموت في ضحكتج ..
فاطمه انحرجت ..
يوسف يكمل: لان انتي اخترتيه .. وريحته تجنن .. فديت ذوقج والله ..
فاطمه: انت تستاهل ..
تموا ساكتين فتره ..
فاطمه: يوسف ..
يوسف: اموت لي نطقتي اسمي ..
فاطمه بطلت عيونها وهي مبتسمه " فديت كلامه .. يجنن والله " ..
يوسف: آمريني ..
فاطمه: ما يامر عليك العدو .. بس ممكن اسألك سؤال ؟
يوسف وعارف سؤال فاطمه: سألي حبيبتي ..
فاطمه مبتسمه: مممممم .. انت كتبت في اول رساله اني في قلبك من سنين ..
يقاطعهايوسف: بقولج القصه كامله ..
فاطمه ابتسمت: انا اسمع ..
يوسف: تقريبا من 3 سنين .. كنت طالع رايح صوب بيت واحد من الربع .. وكان الشارع زحمه .. كنت اتعبث في درج السياره كنت اادور على عطر.. لقيته وتعطرت منه .. بعد ما خلصت طالعت نفسي فالمرايه وكنت اضبط الغتره .. التفت على يساري وشفتج وانتي متكيه راسج على كرسي السياره وكنتي مغمضه عيونج .. كنتوا 3 قاعدين ورا .. و انتي كنتي قاعده ورا امج .. كانت سيارتكم صالون وسيارتي كانت مرتفعه وشفتج بوضوح .. لفتي انتباهي وانتي مغمضه .. ملامحج تجنن .. تميت اتأملج وسرحت في عالم ثاني .. و بعدين حركنا وراحت سيارتكم بعيد .. ومن يومها وانا عايش بعالم ثاني
فاطمه: زين يعني من ذاك اليوم بس حبيتني ؟
يوسف: لا فديت قلبج .. شفتج بعدها كم مره ..
فاطمه رافعه حاجب: وين ومتى ؟
يوسف: الله يسلم قلبج .. بعدها بفتره شفتج في المجمع .. انتي ما تتغطين لما تطلعين صح ؟
فاطمه: اي صح ..
يوسف: كنتي مع فارس وجاسم الصغير ..
فاطمه: والمره الثالثه ؟
يوسف: هههههه .. شوي شوي علي ..
فاطمه: ههههه .. اسفه
يوسف: عادي حبيبتي ..
فاطمه: زين كمل ..
يوسف: زين اقولج .. المره الثانيه كنتي مع فارس وجاسم .. انا كنت في الكوفي شوب مع الربع .. شفتج وفز قلبي .. والله اني استأذنت من الشباب ورحت صوبكم .. مريت من جدامج وانتي ولا تدرين بالدنيا .. كان فارس مع جاسم يطلبون اكل .. حسيت قلبي بيطلع من بين ضلوعي لما مريت من صوبج .. قعدت في زاويه وتميت بس اطالعج .. كنتي تجنين .. عفويه في حركاتج .. ذبحتيني ذاك اليوم .. صج تعلقت فيج بعد ذيك الشوفه
فاطمه: ماشاءالله عليك يا يوسف .. تتذكر التفاصيل كامله ..
يوسف: فطومتي .. انتي شتقولين .. تخيلي اني احلم فيج من شفتج اول مره .. والمره الثانيه في المجمع همت فيج .. وصرت اسوي كل شي عشانج ..
فاطمه: عشاني ؟
يوسف: اي عشانج ..
فاطمه: شلون ؟
يوسف: من بعد وفاة الوالد والوالده ما تم لنا حد فالدنيا .. و الجوهره اختي ضحت عشانا .. وانا اول ما خلصت الثانويه على طول اشتغلت تميت سنتين تقريبا .. و وبعدين قررت اكمل دراستي وانا اشتغل .. بس بعد ما شغلتي بالي يا فطومتي قررت اني اكون نفسي عشانج انتي .. واسوي كل ي لج انتي .. و دوم ادعي ان نحن نكون من نصيب بعض .. والحمدلله رب العالمين استجاب دعائي .. والله يقدرني واسعدج يا بنت محمد .. بس احلى الصدف اللي جمعتنا ببعض في المستشفى .. انا كنت اشوف عبدالعزيز واقول شكله مو غريب .. مادري شلون حبيت اخوج وارتحت له وايد .. ولاحظي شلون قوت علاقتي فيه .. كأن نعرف بعض من سنين .. بس يوم شفتج تخبلت والله طار عقلي .. لاني كنت من التقي بعبدالعزيز احس دقات قلبي تتسارع .. و دوم افكر عن سر هالشعور .. وبعدين عرفت السر لما كحلت عيوني بشوفتج و قررت اني الفت انتباهج ..
فاطمه: يوم كسرت جوالي ..
يوسف و فاطمه: هههههه ..
يوسف: قلت لج باعوضج ذاك اليوم .. بس انتي رفضتي .. خلاص راحت عليج ..
فاطمه: بخيل .. ههههههه
يوسف: حاضرين لج يا فطومتي ..
فاطمه: ما تقصر .. بس ما قلت لي .. وين شفتني المره الثالثه ؟
يوسف: اي ي .. المره الثالثه كانت قبل ما شوفج فالمستشفى .. وهني تأكدت انج مو متزوجه ..
فاطمه: ها ..
يوسف: هههههه .. كنت خايف انج متزوجه او محيره .. كنت مودي خواتي يفصلون عبي ..
فاطمه: زين ..
يوسف: شفتج انتي وكانت معاج امج واعتقد اختج الصغيره .. وكانت حاشرتكم ..
فاطمه: هههههه .. ايمانو وايد حشريه هاذي ..
يوسف: ههههههه .. زين كانت مختاره عبايه وتاخذ رايج فيها .. وانتي تطنزتي عليها .. قلتي لها شدعوه عروس تلبسين عبايه جي .. عاد هي عصبت عليج وقالت لج .. لما تتزوجين بشوف العبايه اللي بتلبسينها .. هني برد خاطري يوم عرفت انج مو متزوجه .. بس كنت افكر لو كنتي محيره .. زين هل كنتي محيره لاحد من عيال عمج ؟
فاطمه: لا .. احنا ما عندنا هالشي ..
يوسف: الحمدلله .. بس والله فرحان من الخاطر ..
فاطمه: ان شاءالله دوم فرحان ..
يوسف: بقربج اكيد بكون فرحان ..
فاطمه" فديت قلبك يا يوسف" ..
يوسف: زين فطومتي .. مممممم
فاطمه: قول ..
يوسف: مممم .. ابي اقعد معاج ..
فاطمه انحرجت: مممممم ..
يوسف: متى اقدر امر عليج ؟
فاطمه عضت شفتها: هممممم .. الوقت اللي يناسبك ..
يوسف بعبط: الحين ..
فاطمه و يوسف: ههههههههه ..
يوسف: بكره يناسبج ؟
فاطمه: حياك اي وقت ..
يوسف: حلو .. عيل بصلي العشاء في مسيدكم وبمركم على طول ..
فاطمه: حياك الله ..
يوسف: فطومتي ..
فاطمه: نعم ..
يوسف: انتظر بكره بفارغ الصبر ..
فاطمه" وانا انتظره على احر من الجمر" ..
فاطمه: زين يوسف انا بخليك الحين ..
يوسف: آآه .. خلاص كلميني قبل ما تنامين ..
فاطمه: ان شاءالله ..
يوسف: بتوحشيني لين اسمع صوتج قبل ما تنامين ..
..............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 03:58 AM
فاطمه ضحكت بخجل .. ويوسف كان ذايب في خجلها وهيمان برقتها .. سكروا من بعض .. فاطمه كانت حاضنه التلفون من الوناسه .. اما يوسف كان يشوف اسمها فالتلفون وهو فرحان .. كان مخزنها فالتلفون (حبيبتي) .. طلعت من غرفتها رايحه غرفة فارس .. سمعت صوت محمد عنده .. غيرت طريقها ونزلت تحت .. محمد كان يواسي فارس المهموم .. دخلت فاطمه الصاله ولقت خالد مع ابوها وامها فالصاله .. سلمت عليهم وقعدت ..
فاطمه: عيل وين مريم ؟
خالد: اختج ظالمه يا فطيم ..
فاطمه: ههههه .. ليش ؟
خالد: صار لها شهر ما تبي تشوفني ..
فاطمه: ههههه .. لازم يا خالد ..
بوفارس: عشان تشتاق .. ما بقى شي على العرس ..
خالد: ما يصير جي .. احتج ..
ام فارس: اصبر يا ولد .. على شو مستعيل ..
خالد: زين بس ابي اشوفها شوي ..
بوفارس: ههههه حالتك صعبه .. وين فارس عنك ..
الكل: ههههههه ..
ام فارس: فديت قلبه فارس .. مب عاجبني هالايام ..
بوفارس: ليش ؟
ام فارس: لا ياكل ولا يقعد معانا .. مادري شو فيه هالولد ؟
خالد: انا ملاحظ عليه ..
فاطمه " يا قلبي عليك يا فارس .. الله يستر منك "
ام فارس: خالد هو شلون فالشغل ؟
خالد: والله يا عمتي .. ما شوفه مركز في شغله .. كله تعبان ومصدع ..
ام فارس: سمالله على ولدي .. ليكون مريض فيه شي ..
بوفارس: ماعتقد ..
فاطمه" محد فاهم فارس الا ابوي .. اكيد يعرف شو فيه ؟" ..
ام فارس: عيل شفيه ولدي ؟ شو اللي تعرفه يا محمد ؟
بوفارس: ماعرف شي .. بس هو مب مريض ..
فاطمه " كلام بابا واضح .. دام مو مريض يعني يحب " ..
خالد: الله يعينه ..
تموا يسولفون شوي مع بعض .. وبعدين خالد استأذن منهم بيطلع .. وهو طالع من الصاله .. مريم كانت نازله من السياره رايحه صوب الصاله .. اول ما شافت خالد صرخت وركضت ورا البيت .. والكل مات عليها من الضحك ..
بوفارس: استخفت البنيه ..
خالد: تعالي مب شايفج ..
مريم كانت منخشه ورا الطوفه ..
ام فارس: هههههه .. روحي من باب المطبخ يمه ..
خالد بسرعه ركض صوب باب المطبخ .. قد مريم كانت رايحه صوب الدري .. مالحق عليها خالد ..
خالد: تعالي ..
مريم: اوريك ..
وركضت عنه وراحت غرفتها بسرعه ..
بوفارس كان يضحك عليهم ..
بوفارس: والله انكم ميانين ..
خالد: فطيم ..
فاطمه مبتسمه: هلا ..
خالد: تحملي تسوين في يوسف جي ..
فاطمه انحرجت ونزلت راسها ..
خالد: تعذيب بصراحه ..
ام فارس: ههههه .. والله انتوا يالريايل ما تصبرون ..
بوفارس: حددي لو سمحتي ..
الكل: ههههههه ..
خالد سلم على عمه ومرت عمه .. استأذن منهم وطلع .. فاطمه راحت عند مريم بسرعه .. دخلت عليها وهي تضحك ..
فاطمه: هههههه .. حلوه الحركه ..
مريم: ضحكي يا فطيم .. جايج الدور ..
فاطمه: هههههه .. لا يا عيوني انا ما بخلي يوسف يشوفني من الحين ..
فاطمه ومريم: هههههههه ..
فاطمه: مريوم .. كلمته اليوم ..
مريم بوناسه: والله .. شو قلتوا فطوم قولي لي ..
فاطمه: زين صبري شوي ..
مريم: يلا يلا ..
فاطمه: ههههه .. ما قلنا شي ..بس تمينا نسولف سوالف عاديه ..
مريم: زين شلون حسيتيه ؟
فاطمه: شلون يعني ؟
مريم: يعني رومنسي .. دمه خفيف .. جاد .. بليد ..
فاطمه: لا افا عليج .. الا يجنن ..
مريم بخبث: هااا .. بدينا من الحين يجنن ..
فاطمه انحرجت: يالدبه ..
مريم وفاطمه: هههههه
مريم: زين شو قلتوا ..؟
فاطمه: كنا نسولف سوالف عاديه .. هو وايد حليو .. بس عور قلبي ..
مريم: شلون ؟
فاطمه: يعني كسر خاطري يوم قالي انه اشتغل ودرس في نفس الوقت .. صج حسيته انسان كافح في حياته ..
مريم: حليله والله .. بس الله عوضه ..
فاطمه: ها ..
مريم: اي .. الله عوضه بفطومه اختي .. اللي تسوى بنات البلاد كلهم ..
فاطمه حضنت مريم بحنان ..
فاطمه: فديت قلبج يا مرايم ..
دخلت عليهم ايمان ..
ايمان: صادوه .. شو تسون ؟ ليكون تتدربون حق العرس ..
مريم وفاطمه: بايخه ..
ايمان: ههاااااي .. زين فطوم ابي البالطو الاسود مالج ..
فاطمه: ليش ؟
ايمان: حق السفر ..
فاطمه: لا والله .. يعني انا شو البس ؟
ايمان: لبسي اي شي ..
فاطمه: لا والله ..
ايمان: هههههه .. زين وينه بس ابي اجربه .. عشان افصل لي عليه ..
فاطمه: اها .. على بالي بعد ..
ايمان: زين وينه ؟
فاطمه: باجيبه لج ..
ايمان: مرايم خلاص جهزتي كل شي ؟
مريم: اي الحمدلله ..
ايمان: عيل متى بتروحين بيت عمي عشان تودين اغراضج ؟
مريم: امي ودت نص الاغراض ..
ايمان: خلاص عيل بتنامين في غرفة خلود ..
مريم: خلود فعينج .. اسمه خالد ..
ايمان: خفي علينا .. اسمه خالد .. زين زين ..
مريم: على بالي بعد ..
ايمان: مشكله اللي ما يرضون .. عاد انكم ..
فاطمه: حالتكم صعبه ..
ايمان: تعالي شو اخبار المعرس ؟
فاطمه بدلع: طيب ..
ايمان: حلاتين حلاتين ..
مريم: بنشوفج لي عرستي يا ايمانووو ..
الكل: هههههه ..
فاطمه: اي بنشوف ..
مريم: بس من ممكن يكون عريس الغفله ؟
فاطمه: انا اتوقع واحد من عيال عمي ..
مريم: من ممكن يكون ؟
فاطمه: احس فضول ..
ايمان: وليش يعني ؟
فاطمه: مادري .. احسكم لايقين لبعض ..
ايمان: الله يخليكم .. عاد فضول .. قولوا علي ..
فاطمه ومريم: هاااا ..
ايمان: شو ها .. فضول خبل مال سياير و بطابط و مسابق .. علي اثقل منه ..
فاطمه: انتي يبيلج علي .. تعرفينه عصبي و ماعنده مشكله فالتصفق ..
ايمان: ما دريت اخليه يصفقني .. باسوي له حفله لو بس فكر انه يصفقني ..
مريم: داشه بقوه البنت ..
ايمان: عيل شلون عيل ..
فاطمه: زين انا بروح اتعشى ..
ايمان: زين عزمينا يالبخيله ..
فاطمه: ولا اانا مب شاريه العشى .. العشى موجود تحت .. تبون تعالوا ..
مريم: يمه منج .. دبه
فاطمه: عادي ..
طلعت عنهم و نزلت تحت .. بوفارس كان قاعد بروحه وام فارس كانت تجهز العشى .. قعدت مع ابوها تسولف معاه ..
بوفارس: شو اخبار معرسنا ؟
فاطمه مبتسمه: طيب الحمدلله ..
بوفارس: ما كلمتيه ؟
فاطمه: بلا كلمته اليوم ..
بوفارس: ها شلون حسيتيه ؟
فاطمه: ليش كلكم تسألوني هالسؤال ؟
بوفارس: ههههه .. لازم نعرف انطباعج عن الولد ..
فاطمه: اي ي ي .. والله حليو وحبوب ..
بوفارس " اكيد حليو و حبوب بعد " ..
بوفارس: الله يوفقكم يا بنتي .. ولا تسمعين كلام الحريم .. ولا تخلينهم يلعبون بمخج .. بقولج قصة وحده لعبوا في مخها الحريم ..
فاطمه مبتسمه: زين ..
بوفارس مسك يدها وباسها ..
بوفارس: سمعي هالقصه .. في زمان قبل البترول .. العرب كانوا عايشين بالخيام وحياتهم كانت صعبه .. في ريال تقدم به العمر .. وماعنده الا ولد واحد .. طلب من ولده انه يتزوج بنت ريال شهم .. لان بنت الريال الشهم متربيه تربيه طيبه و ابوها بيكون حكيم .. الولد وافق ابوه على هالكلام وطمنه .. مر زمن ومات هالشيبه بعدها الولد نفذ بوصية ابوه .. لقى ريال شهم وتقد لخطبة بنته .. ابو البنت وايد حكيم .. قال للولد انا بزوجك بنتي بس عندي شرط .. لو وافقت عليه لك بنتي .. الولد سمع شرط الريال .. وكان شرطه ان بعد ما يتزوج و زوجته زعلت وراحت بيت اهلها ما يجي يراضيها الا بعد سنه كامله ..
فاطمه بدهشه: سنه كامله ؟ ليش بابا ؟
بوفارس: الحين بتعرفين يا قلبي .. زين الولد وافق على الشرط والله تمم لهم وتزوج البنت وكانوا عايشين حياه سعيده .. وكانت الزوجه تعجن وتخبز وتجهز الاكل لزوجها .. وتغسل ملابسه وتنظف له مكانه .. وكانت ما تختلط بجيرانها ولا تطلع من بيت زوجها بالمره الا للضروره .. مرت الايام وصار عند اهل زوجها عرس .. فاقترحت على زوجها انها تحضر العرس .. الزوج رفض فالبدايه وقالها اخاف عليج من جمعة النسوان .. جمعت النسوان ما من وراها خير .. قالت له ما عليك ما يقدرون يأثرون علي عندي عقل اميز به كل شي .. وافق الزوج و راح مع زوجته العرس .. اول ما دخلت عليهم استلموها الحريم .. قالوا لها ليش دومج فالبيت ولا تطلعين ولا تزورين حد ؟ وش الي تشغلين وقتج فيه ؟ ردت عليهم اقوم بشغل البيت واسنع الاكل لزوجي وارتب له مكانه واحنا بخير والحمدلله .. قالوا لها انج قليلة عقل .. احنا ريايلنا يسون كل هالامور عنا .. واصلا هاي شغل الريايل مو شغلنا انتي مو خدامه عنده .. رجعت الحرمه بيتها وهي تفكر في كلام النسوان .. فظنت انها غبيه وانقص عليها ..
فاطمه: ول عليهم هالنسوان ..
بوفارس: شفتي شلون .. المهم .. قررت الحرمه انها تسوي مثل باقي الحريم .. فاليوم الثاني رجع زوجها ولقاها نايمه .. ماحب انه يزعجها فتركها نايمه وقام سنع له ولها اكل وكلوا مع بعض .. رجع اليوم اللي بعده ولقاها على نفس الحال .. فسألها عن حالها .. ردت عليه انا مو من واجباتي اسوي هالشغل كله .. انت تسوي شغل البيت كله انت فاكرني مغفله كل الحريم ازواجهم يسون شغل البيت .. استغرب الزوج وسألها من اللي حط هالافكار السوده في مخج .. قالت له الحريم اللي قالوا لها وانها قررت تسوي مثلهم وما راح تشتغل له فالبيت .. كبر عقله من سمع هالكلام .. وقالها ما عليج من كلام الحريم يقصون عليج .. قالت له بعناد لا ما يقصون علي قالها دام هاي رايج .. شلي اغراضج و روحي بيت اهلج ..
فاطمه: صج انها غبيه .. لعبوا في مخها الحريم ..
بوفارس ابتسم لها ومسح على راسها ..
فاطمه: آسفه بابا .. كمل ..
بوفارس: زين يا طويلة العمر .. راحت بيت اهلها وشافها ابوها جايه من بعيد فعرف انها زعلانه مع زوجها .. راح للام وقالها بنتج جايه من بيت زوجها .. لا تضحكين معاها وكشري في ويها .. اول ما دخلت البنت بيت ابوها ارتاحت شوي وبعدين طلب منها ابوها تسقي الغنم وتنظف حضاير الغنم .. وطلب منها تسوي اشياء وايد لين تعبت وصار كل يوم يشغلها باعمال شاقه ومتعبه .. لين ندمت وعرفت انها غلطانه وان النسوان خدعوها لانها كانت تعيش سعيده مع زوجها ..
فاطمه: مسكينه والله ..
بوفارس: المسكينه على قولتج تمت تنتظر زوجها يجي يراضيها .. بس كان شرط ابوها فالبدايه انهم لو تزاعلوا ما يجي الزوج ياخذها من بيت ابوها الا بعد سنه .. والمده طويله بالنسبه لها .. وبعد سنه بالضبط راح الزوج يراضي زوجته .. طلب الاب من زوجته انها تستقبل زوج بنتها بفتور و تكشر في ويهه .. وتفرش له كيس يقعد عليه وتطبخ له عدس .. اهل الصحراء يكرهون العدس .. وهاللي يسويه الاب كان احتقار للضيف والبنت كانت تلوم نفسها .. وبعد ما قلطوا النسيب طلب الاب من زوجته انها تفرش له كيس عشان ينام عليه وتعطيه لحاف قديم .. لما حل عليهم الليل راح الاب حق نسيبه وقاله روح نام في مكان ثاني .. وكان الاب مرتب فراش نظيف له نام في المكان اللي قال لزوجته تجهزه .. تغطى وسوا نفسه نايم .. بعد فتره راحت البنت عند ابوها وهي تعتقد انه زوجها .. كانت شايله له اكل طيب وقالت له انه ابوها ماعرف قيمته .. وان قيمته عندها هي كبيره .. وقالت له ان ابوها رواها انواع العذاب وانها كانت معززه مكرمه عنده .. مارد عليها ابوها وهي كانت مفتكره انه زوجها ومن التعب ما رد .. تركت الاكل عند راسه وراحت عنه ..
فاطمه: صج حكيم هالابو ..
بوفارس: واليوم الثاني قال الاب لبنته الحين رجعي مع زوجج ولا تغضبينه وكوني مطيعه .. رجعت مع زوجها بفرح وكانت تشكي لزوجها عن حالها عند ابوها .. واليوم اللي بعده مروا عليها النسوان يباركون لها على رجعتها .. ما استقبلتهم فالبيت .. وقفت لهم عند الباب وقالت لهم ولا وحده فيكم تجي بيتي .. خربتوا علي حياتي مابي اشوف اي وحده فيكم مره ثانيه .. ومن بعدها عاشت البنت مع زوجها حياة سعيده ..
فاطمه: بس بابا احنا زمنا غير زمنهم ..
بوفارس: ادري .. وانا ما قولج قطعي الناس .. الا تواصلي معهم .. بس لاتسمعين من النسوان .. لانهم بيخربون عليج حياتج .. كل وحده بتقول انا زوجي يسوي لي و يوديني .. وانتي بتقولين ليش ما يوديني ويسوي لي .. لا تاخذين وتعطين معاهم في مجال حياتج .. ولاتعطينهم مجال يتدخلون في حياتج .. ولا تسمعين كلام فلانه وغيرها مو تقولج امج والله اجبريه يطلعج بيت بروحج .. ولا تقولج اختج زوجي سوا وغيره .. خلج حكيمه فكري عدل محد بينفعج الا زوجج .. لا تهدمين بيتج بيدج .. وكلام الحريم ابتعدي عنه ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله بابا ..
بوفارس: فديت فطيم الغاليه ..

بعد هالقعده الحلوه مع ابوها نزلوا خواتها وتعشوا كلهم الا جاسم .. الكل استغرب من عدم وجود جاسم .. وان بوفارس ما ناداه .. وطبعا فارس ما نزل يتعشى معاهم تحجج بوجود محمد ولد عمه معاه .. بعد هالعشى العائلي كلن توجهه لغرفته عشان يرتاح .. كانت الساعه 10 ونص .. ومحمد كان مع فارس فالغرفه ..
محمد: زين انت شو اللي خلاك تسألها هالسؤال يا فروس ؟
فارس: والله مادري .. يمكن اشتطيت يوم شفت الشباب بيعرسون .. فكرت في هالشي..
محمد: بس يا فروس انت اتخذت قرارك .. وللحين ما كلمت هلك
فارس: والله متردد يا حمود ..
محمد: لا تعلق البنت يا ريال .. انت اتخذت قرار خلاص go for it
فارس: ان شاءالله .. بس يا حمودي اللي محيرني حزنها .. ودموعها اللي ما توقف ..
محمد: ليش ؟
فارس: مادري .. يعني مستحيل عشان سألتها عن نهايتنا بتحزن هالحزن ..
محمد: زين انت تذكر يمكن قطيت عليها كلمه قويه ..
فارس: متأكد من كلامي .. قلت لها يا فلانه انا وانتي لين متى ؟ بس هي انصدمت وتمت ساكته .. سكرت مني بحزن .. حاولت اخليها عالخط بس اصرت تسكر .. خليتها على راحتها .. رجعت كلمتها قبل ما نام ما ردت اول مره .. بعدها بفتره اتصلت لي .. بس كانت حزينه وايد وتصيح .. كانت تصيح بصوت مسموح يا حمود .. عورت قلبي ..
محمد: زين ما سألتها شو فيها ؟ يمكن تعبانه يمكن اهلها فيهم شي؟
فارس: اكلمها وماترد .. تخيل طول المكالمه وانا اهدي فيها وهي تصيح .. ما خذت منها لا حق ولا باطل ..
محمد: لا حول الله .. شو الحل ؟
فارس: اي والله شو الحل .. مادري اخلي وحده من خواتي تكلمها ؟
محمد: لا تحمل .. بطيح من عين خواتك جي ..
فارس: عيل شاسوي قولي يا محمد قولي .. تعبت والله تعبت ..
رن جوال فارس ومناف كانت المتصله .. شاف التلفون بحزن ..
محمد: رد عليها ..
فارس: خل تسكر باتصل لها ..
اتصل فارس بنماف وردت هي ميته من الصياح .. فارس خاف عليها ..
فارس: مناف شفيج .؟
مناف: فارس الحقني يا فارس ..
فارس: الله يخليج يا مناف اهدي شوي ..
مناف وسط دموعها: فارس .. امي
فارس بخوف: شو فيها امج ؟
مناف تمت تصيح و مو قادره تتكلم .. فارس كان مطول باله معاها .. انتظرها تهدى شوي وتتكلم ..
مناف: فارس انا ماعرف شلون ابتدي الموضوع معاك .. فارس انت تدري اني احبك واموت فيك ..
فارس تسارعت دقات قلبه مع كلام مناف ..
مناف: والله العظيم اني اموت فيك يا فارس ..
فارس: مناف طيرتي عقلي .. قولي لي شو صاير ؟
مناف: في واحد متقدم لي ..
فارس بطل عيونه .. تم يطالع محمد و هو مو مستوعب الكلام اللي سمعه .. محمد خاف على ولد عمه ..
فارس: مـ مـ مناف انتي تمزحين ؟
مناف بحزن: لا والله مامزح يا فارس .. ارجوك انقذني ..
فارس بصدمه: من يكون هالشخص؟ من اهلج ؟
مناف: لا .. دكتوري فالجامعه ..
فارس: آآآه يا قلبي .. ليش يا مناف ليش ؟
مناف: والله مابيدي شي .. امس زارتنا امه .. وامي تحن علي يا فارس .. طلعني من اللي انا فيه ..
فارس: انتي تبينه ؟
مناف بصراخ: انا ابيك يا فارس .. بس انت ..
فارس: زين مناف يا قلبي استهدي .. قومي صلي ركعتين واذكري ربج .. انا جايج فالطريق ..
مناف وتشهق من الصياح: ان شاءالله حبيبي ..
سكرت مناف من فارس و سوت اللي قالها عليه .. فارس سكر التلفون وطالع محمد اللي عيونه كانت حايره تدور اجوبه على ردة فعل فارس من مكالمة مناف ..
محمد: شسالفه ؟
فارس: في واحد متقدم لها ..
محمد انصدم .. خاف على فارس .. خاف من اللي ممكن يصير لفارس لو تم هالزواج ..
محمد: وليش بتروح لها الحين ؟
فارس: والله مادري .. ترا الشيطان يلعب في عقلي .. شوري يقولي اخطفها واخذها بعيد عن كل الناس ..
محمد: فروس كبر عقلك وعن الينون ..
فارس: خلها على الله ..
غلغل اصابعه في شعره وغمض عيونه بقوه .. قام من السرير ولبس ثوبه ..
فارس: زين انا طالع يلا قوم ..
محمد: انت بتروح شو بتسوي ؟
فارس: والله مادري يا محمد .. بس ابي اكون حولها .. فيني غل وغضب ..
محمد: اذكر ربك يا فارس ولا تتهور ..
رن جوال فارس وكانت مناف المتصله .. رد عليها وطلعوا هو ومحمد من الغرفه ..
فارس: انا جاي الحين .. لما اوصل باتصل ..
مناف: زين حبيبي ..
سكر منها و ركب السياره .. سلم على محمد وحرك .. طبعا محمد خاف على فارس .. مشى وراه بس من بعيد .. فارس انطلق بسرعة البرق لبيت مناف .. اول ما وصل اتصل لها تلفون وطلعت له .. اول ما شافها كان وده يطوقها بذراعينه .. وقف جنبها وتم يطالع عيونها الحزينه .. مناف قربت منه ونزلت راسها ..
فارس: رفعي راسج حبيبتي ..
مناف كانت منزله راسها ونزلت دموعها .. فارس رفع راسها ونزلت دمعه على يده .. حس بحزنها ..
فارس: مناف عشاني لا تصيحين .. دموعج غاليه يالغاليه ..
مناف بصوت مبحوح: فارس ..
فارس غمض عيونه: يا عيون فارس انتي ..
مناف: فارس انا ابيك انت ..
فارس: وانا ماتصور حياتي بدونج يا قلبه ..
مناف: مابي الدكتور .. وامي من امس وهي تحاول تقنعني ..
فارس: من وين يعرفونكم ؟
مناف: هالدكتور عندنا فالجامعه .. انا ماخذه عنده مقرر ..
فارس: يا قلبي يا مناف .. لا تزعلين نفسج يا قلبه .. كل شي بيكون بخير ..
مناف: ماقدر انام اليل من كثر التفكير .. وكل شي جى مره وحده .. يوم انك سألتني ذاك اليوم انصدمت واليوم اللي بعده تدخل امه علينا .. آآآه يا فارس تعبت ..
فارس: سمالله عليج يا قلب فارس انتي ..
فتح باب السياره وطلع علبة الكلينكس .. خذ الكلينكس ومسح دموعها ..
فارس: تعالي قعدي هني حياتي ..
ركبت السياره وفارس كان واقف مواجهها .. تم يهديها و يطمنها .. تم معاها تقريبا ساعه و شوي .. مناف حست بالراحه شوي .. هدت و ما قامت تصيح ..
فارس: حياتي ..
مناف ابتسمت: قول حبيبي ..
فارس: انتي لا تكدرين خاطرج حبيبتي ..
مناف بحزن: بس يا فارس انا ماحبه .. انا احبك انت ..
فارس كان يسمع كلام مناف وقلبه يتقطع عليها ..
فارس: وانا اموت فيج يا مناف و ربي اني اموت فيج .. بس انتي لا تكدرين خاطرج .. ان شاءالله بتنحل هالمشكله ..
مناف تنفست بعمق: فديت قلبك .. زين انا لازم اروح داخل ..
فارس: زين حبيبتي .. انا باتصل فيج الحين ..
مناف: زين ..
مدت يدها لفارس عشان تنزل من السياره .. فارس مسك يدها بحنان وتم يطالع عيونها بشوق .. مناف انحرجت ونزلت راسها .. بعد ما نزلت حاولت انها تبطل يدها من يد فارس بس ما قدرت ..
مناف: فارس ..
فارس هيمان: يا قلب فارس انتي ..
مناف: يدي ..
فارس ابتسم: فديت يدج والله .. زين حبيبتي باتصل وردي ..
مناف: ان شاءالله ..
فارس كان يراقب مناف وهي داخله البيت لين سكرت الباب .. خذ نفس وركب السياره .. اتصل لها وردت عليه على طول ..
فارس: هلا حياتي ..
مناف: طلعت من فريجنا ؟
فارس: لا توني .. الحين انا نهاية فريجكم المظلم ..
مناف: شنسوي مافي كهربه ..
فارس: الله يعينكم ..
تم فارس طول الدرب يسوق بهدوء ويكلم مناف .. كان يسولف معاها سوالف عاديه عشان ينسيها حزنها .. لما قرب من البيت استأذن منها ونزل البيت .. كان متضايق من الموضوع كله .. محمد رجع البيت بعد ما فارس طلع من بيت مناف .. تطمن عليه وراح البيت .. اما فارس المسكين دخل غرفته وهو مو على بعضه .. حذف نفسه على السرير .. غمض عيونه وتخيل مناف بالفستان الابيض والدكتور واقف جنبها .. فتح عيونه بخوف وقام من السرير .. تم يدور فالغرفه مو عارف شو يسوي .. كانت الساعه 12 ونص .. بدل ملابسه وراح البحر .. ملجأه الوحيد البحر .. صف على السيف ونزل .. تم يتمشى على السيف والموج يداعب ريوله .. كان يفكر في مناف و حزين على الوضع اللي هم فيه ..
فارس " انا تاخرت ولا شلون ؟ هل مناف ضاعت من يدي ؟ مناف حبيبة قلبي تتزوج غيري .. لا مايصير مناف لي انا وانا لها .. مناف الرقيقه الخلوقه الحنونه .. فديت عيونها فديت جمالها .. والله احبها هالبنت .. مناف بعيوني اجمل من خلق ربي .. مناف اللي خذت قلبي فديتها .. يا رب لاتحرمني منها " .. قعد على صخره على السيف وتم يتأمل موج البحر .. نور القمر منعكس على امواج البحر الهاديه .. نسمات الهوا الدافيه تمر على فارس وتطفي النار اللي بقلبه .. فارس كان محتار ونفسيته تعبت .. كان يفكر في مناف ومستقبله معها .. خاف انه تضيع من يده .. مابيده شي يمنع زواج مناف من الدكتور حامد .. القرار بيد مناف .. وهي اللي بتحدد مصرها ومصير فارس معاها .. وفارس خايف ان امها تضغط عليها او تجبرها .. مرر اصابعه في شعره وغمض عيونه .. خذ نفس عميق وطلعه من صدره بقوه .. حضن ركبته لصدره وتم يتأمل موج البحر الهادي .. تم فارس على حاله .. اما مناف المسكينه بعد ما سكر عنها فارس .. رجعت تصيح بحزن .. خذت اللحاف اللي عطاها اياه فارس من قبل وحضنته .. تمت تشم ريحته و دموعها بللته ..
مناف" آه يا فارس .. ما تخيل حياتي من دونك .. والدكتور حامد شيبي ذي بعد .. طلع هيمان .. آآه يا قلبي عليك يا فارس .. انا ادري انك تكابر .. الحزن والخوف شفتهم بعيونك .. يا قلبك يا فارس .. ماعرفت الدنيا الا يوم عرفتك .. ما حبيت الحياه الا يوم عرفتك .. فديت قلبك يا فارس .. مستحيل اعيش بدونك .. ان شاءالله امي ماتضغط علي زود .. حياتي فارس وبس .. ومستحيل حد ياخذ مكانه "
مناف وفارس تموا على هالحال تقريبا اسبوع .. كل واحد يفكر فالثاني وخايفين من النهايه المره ..
.................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:02 AM
بعد هالاسبوع المليء بالاحداث حانت لحظة الصفر لهنادي .. بكره العرس .. وهنادي كانت متوتره .. اما نواف فكان طاير من الفرحه وده الوقت يطير بسرعه ..
نواف " الله متى يجي بكره ونجتمع انا وهنادي تحت سقف واحد .. الله يقدرني واسعدها " ..
طبعا اهل نواف واهل هنادي كانوا مشغولين بتجهيزات العرس .. فاطمه واهلها ساعدوا بيت يوسف .. بوفارس قام فيهم .. والبنات كانوا طول اليوم عندهم .. ومحد مستانس كثر يوسف وفاطمه .. عاد يوسف كل شوي يسوي نفسه ما يدري ان في حد فالصاله ويدخل على فاطمه وهي ماتدري ..
يوسف وقف عند الباب: اموت في هالجمال والله ..
فاطمه انحرجت ولبست شيلتها ..
يوسف قرب منها: افا انا ريلج .. ليش لابسه الشيله ؟
فاطمه منحرجه: خوفتني ..
يوسف قرب منها زياده: شكثر خوفتج ؟
فاطمه ابتعدت: يوسف ..
يوسف حط يده على كتفها وقرب ويهه من ويها ..
يوسف: ليش ابتعد ؟
فاطمه بتوتر: يوسف الله يخليك ابتعد ..
يوسف: فديت انفاسج ..
فاطمه حطت يدها على صدره ودزته .. بس يوسف تم واقف مكانه ..
يوسف: فديت يدج .. مسك يدها وباسها ..
فاطمه ماتت من الخجل .. نزلت راسها مستسلمه ليوسف .. دخلت عليهم الجوهره وهم على هالوضعيه .. يوسف ماسك يد فاطمه ومقرب منها .. وفاطمه منزله راسها بخجل .. فاطمه انتبهت لوجود الجوهره .. الجوهره على طول طلعت .. فاطمه كانت شوي وتصيح ..
يوسف: شفيج حبيبتي ؟
فاطمه: اختك دخلت ..
يوسف التفت صوب الباب .. ما لقى حد ..
يوسف: وينها ؟
فاطمه: راحت .. يوسف الله يخليك ابتعد ..
يوسف ابتسم لها: ان شاءالله حبيبتي ..
ابتعد عنها خطوتين .. ابتسم لها وطلع من الصاله .. فاطمه حذفت نفسها على الكرسي وغطت ويها بيدينها .. كانت منحرجه و متوتره بنفس الوقت ..
فاطمه " يا ويلي شافتنا الجوهره .. الله يغربلك يا يوسف .. وين اودي ويهي من الجوهره؟ " تمت تفكر وهي منحرجه .. لبست شيلتها وطلعت من الصاله .. راحت فوق عند االبنات وهي راكبه الدري طلع يوسف في ويها مره ثانيه ..
يوسف وقف لها متخصر: هااا ..
فاطمه بطلت عيونها: يا ربي ..
يوسف: هههههه .. قرب منها بسرعه وباسها على خدها ونزل ..
فاطمه انصدمت و تمت واقفه مكانها .. اما يوسف نزل وهو فرحان .. بسرعه راحت غرفة هنادي قبل ما يصيدها يوسف مره ثانيه ..
فاطمه " والله ان يوسف مينون " .. دخلت عليهم وتلاقت عيونها بعيون الجوهره .. انحرجت ونزلت راسها .. الجوهره ابتسمت ونزلت راسها .. تذكرت شكل يوسف وفاطمه فالصاله ..
الجوهره " الله يسعدك بفاطمه يا يوسف .. والله انكم عصافير وتجنون "
فاطمه قعدت جنب ايمان .. والبنات كانوا يرتبون مع هنادي شنطتها ..
مريم: خلاص يا هنادي .. الليله اخر ليله لج في هالغرفه ..
هنادي مبتسمه: اي والله ..
الجوهره: عيل بيتمون الشباب بروحهم .. الله يستر شبيسون بدونا ؟
هنادي: شكلهم بيخبصون الدنيا ..
الكل: هههههههه
الجوهره: يوسف ريال .. و يعرف يطبخ بعد ..
هنادي: من قدج يا فاطمه ..
ايمان: عيل راحات .. والله شي
الجوهره: يوسف نفسه فالاكل عجيب ..
مريم: حالتكم صعبه .. المفروض نقول عكس هالكلام ..
الكل: ههههههه
ايمان: مب زين عليكم هالكلام ..
الكل التفت على ايمان ..
ايمان: شو فيكم .. اقصد مب زين عليكم تطرون الاكل .. جوعتونا .. يلا عاد غدونا يا جماعه ..
الكل: ههههههه
فاطمه: انتي ويهج لوح ..
ايمان: شوفي .. قولي اللي تقولينه ما يهمني .. انا وحده ابي اكل ..
الجوهره: فديت عمرج حاضرين لج .. الحين بنزل اجهز الغدا ..
مريم: بنزل معاج ..
الجوهره بخبث: مب نازله معانا فطومه ..
فاطمه طالعت الجوهره وابتسمت ..
الجوهره: انا اقول لو تبين تنزلين معانا ..
الجوهره وفاطمه: هههههه
البنات تموا يطالعونهم بحيره ..
ايمان: ليش تضحكون ؟
فاطمه: ما فينا شي ..
الجوهره: انتي جوعانه صح؟
ايمان: اي ..
الجوهره: الحين بنروح نجهز الغدا ..
الكل: هههههه ..
نزلت الجوهره و وراها مريم .. راحوا المطبخ يجهزون الغدا .. البنات كملوا ترتيب الشنط مع هنادي .. وايمان كانت تسولف معاهم وذبحتهم من الضحك ..
هنادي: دمج عسل يا ايمان ..
ايمان: احم احم .. هاي الناس اللي تقدر ..
فاطمه: خفي علينا ..
هنادي: هههههه ..
ايمان: سمعي هالسالفه .. صارت لي الكورس اللي طاف ..
هنادي باهتمام: زين ..
ايمان: تعرفين بداية الصيف والشمس كانت تصلخ الواحد .. كنت اغطي ويهي وانا رايحه عند السياره ..
هنادي: انتي تتغطين لما تطلعين ؟
ايمان: لا .. المهم .. عاد ذاك اليوم الشمس ضاربه في عيوني .. لبست عبايتي وبسرعه رحت اشوف الدريول جى ولا لأ .. لمحت السياره وانا رافعه الشيله شوي عن ويهي .. ورجعت خذت شنطتي وتوكلت .. كملت دربي لين السياره .. انا العاده لما امشي بروحي اسولف ..
هنادي: ها .. تسولفين ؟ بروحج ؟!
ايمان: اي ..
فاطمه: اختي عندها هالمشكله من يوم هي صغيره ..
ايمان: المهم .. وانا ماشيه كنت اقول شو هالحر والشمس اللي تحرقص .. وصلت لين السياره .. فتحت باب السياره وركبت .. نزلت الشيله عن ويهي وانا اسولف وكنت اقول .. يا زين البروده والله .. وفجأه سكت .. اشوف السياره فيها شي غريب .. لون السيتات مو مثل اللي اشوفها كل يوم .. رفعت راسي اشوف الدريول .. ويا ويل حالي .. طلع مو دريولنا ولا السياره سيارتنا .. والمصيبه انه ساكت ولا تحرك .. انقطع ويهي .. نزلت من السياره وحالتي حاله .. رجعت ادراجي للمدرسه .. و الربع يسألوني ليش رجعتي .. عاد خفت ينتفون ريشي اعرفهم .. قلت لهم نسيت كتابي فالصف .. سويت نفسي رايحه الصف ورجعت .. رحت شيكت عند الباب وشفت السياره بس تأكدت انها سيارتنا والدريول دريولنا .. والله مانسى هالموقف كلش .. ومن يومها وانا حاطه نيشان على الجامه عشان ما تتكر الحركه
هنادي وفاطمه ماتوا من الضحك ..
ايمان: على فكره انا توني فضحت سري لكم .. هالسر محد يدري عنه ..
هنادي: هههههه .. شلون مانتبهتي للسياره ؟
ايمان: اقولج تشبه سيارتنا .. تقولين اختها ..
الكل: هههههههههه
دخلت مريم على البنات وشافتهم ميتين من الضحك ..
مريم: بسكم ضحك .. يلا الغدا جاهز ..
البنات: ان شاءالله ..
نزلوا ورا بعض .. واخرهم كانت فاطمه .. دخلوا المطعم ولقوا السفره جاهزه .. دخلت الجوهره ونادت فاطمه ..
الجوهره: فطومه حبيبتي تعالي شوي ..
فاطمه منحرجه: ان شاءالله ..
راحت فاطمه ورا الجوهره .. دخلوا الميلس ويوسف كان هناك ينتظر فاطمه .. اول ما شافته فاطمه مشت ببطئ وانحرجت ..
الجوهره مبتسمه: وصلت لك الامانه يا يوسف .. سليمه وما عليها شر ..
يوسف مبتسم: تسلمين اختي ..
فاطمه بهمس: اوريج يا جوجو ..
الجوهره ضحكت وهي طالعه ..
فاطمه تمت واقفه مكانها .. ناداها يوسف تقعد جنبه .. مشت ناحيته بخطوات متقاربه وبطيئه .. اول ما قربت قام وقف لها ..
يوسف: قعدي فديتج ..
قعدت فاطمه وقعد يوسف جنبها .. مسك يدها وتم يناظر عيونها .. فاطمه كانت منزله راسها ..
يوسف: شفيج حبيبتي ؟
فاطمه: ما فيني شي .. بس غلط اللي يصير يا يوسف ؟
يوسف عقد حواجبه: شلون غلط ؟
فاطمه: يعني كل شوي تشوفني ..
يوسف ابتسم: كيفي ..
فاطمه التفتت عليه: شو كيفك بعد ؟
يوسف: بيتنا وكيفي .. في بتيكم انتي كيفج ..
فاطمه: هههههه .. بايخ ..
يوسف: اموت فالضحكه والله .. زين فطومتي جوعان ؟
فاطمه: زين خل اقوم اجيب لك غدا ..
يوسف: بس بشرط ..
فاطمه: شو شرطك ؟
يوسف: انتي تغديني ..
فاطمه ويها صار احمر ..
يوسف: لو ما غديتيني ما راح احط لقمه في حلجي ..
فاطمه ابتسمت: ان شاءالله ..
يوسف: اموت فيج والله ..
فاطمه بسرعه قامت عنه وطلعت من الميلس .. راحت صوب البنات وقالت للجوهره انها تبي تجهز الغدا ليوسف عاد الجوهره كانت وايد فرحانه بفاطمه .. راحت معاها المطبخ وجهزوا الغدا .. راحت الميلس ولقت يوسف شبه منسدح على الكرسي ومغمض عيونه .. كان شكله روعه بالنسبه لفاطمه .. قربت وحطت الاكل على الطاوله ..
فاطمه: يوسف ..
يوسف فتح عيونه مبتسم: عيون يوسف انتي ..
فاطمه مبتسمه: تبي اتكل على الطاوله ولا على الارض .؟
يوسف: ابي اكل عالارض ..
فاطمه: ان شاءالله .. نزلت الاكل على الارض ..
قعدت جدام السفره .. ونزل يوسف وقعد جنبها .. كان وايد مقرب منها .. فاطمه حست بالتوتر ويوسف كان مستانس انه يلعوزها ..
يوسف: يلا حبيبتي ابي اكل من ايدج ..
فاطمه بلعة ريقها بصعوبه وابتسمت ليوسف .. مدت يدها للصحن وخذت لقمه بيدها .. قربت يدها من حلج يوسف .. فتح حلجه وحطت له اللقمه .. يوسف كان مستمتع وياكل بنفس .. اما فاطمه خف توترها وكانت مستمتعه انها تاكل يوسف وبيدها .. بعد ما شبع يوسف قام يغسل .. وقامت وراه فاطمه .. غسلوا يدهم ورجعوا الميلس .. فاطمه قامت تشيل السفره ..
يوسف: نادي الخدامه تشلها ..
فاطمه: لا عادي يوسف ..
يوسف: ما عليج .. نادي الخدامه تشلها .. وممكن تسوين لي شاي ..
فاطمه مبتسمه: من عيوني ..
يوسف: اموت في عيونها والله ..
ابتسمت له فاطمه بخجل وطلعت من الميلس .. يوسف حط ريل على ريل وابتسم ..
يوسف " والله فديت فاطمه .. شيخة البنات محد يسواها " ..
راحت فاطمه تسوي شاي ليوسف .. دخلوا عليها البنات ..
مريم: تدربين من الحين ..
هنادي: لازم تعرف مكان السكر والغوري والشاي ..
الجوهره: اي لازم تاخذ كورس عندنا عشان تاخذ على المكان شوي ..
ايمان: جنكم قطعتوها ..
الكل: ههههه ..
فاطمه ويها صار احمر .. خذت كوبين الشاي وطلعت من غير ماترد عليهم ..
مريم: لا ومسويه ثنين بعد ..
هنادي: والله حركات .. خل اتعلم منها ..
الجوهره: كلنا نتعلم منها ..
الكل: هههههههه ..
فاطمه دخلت الميلس على يوسف وهي زعلانه .. يوسف اول ما شافه دخله قام وراح صوبها ..
.............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:05 AM
يوسف يتفحص ويه فاطمه: شفيها زعلانه حبيبتي ؟
فاطمه بدلع: لعوزوني البنات ..
يوسف: فديتها اللي لعوزوها البنات .. ما عليج منهم .. هم بس محترين من جمالج ..
فاطمه ابتسمت بدلع: يعني ..
يوسف: اموت فالدلع والله ..
فاطمه صدت عنه وراحت صوب الكرسي .. حطت الشاي على الطاوله وراح يوسف وقعد جنبها .. شربوا الشاي وتموا يسولفون .. يوسف حط راسه وقيل شوي .. فاطمه غطته وطلعت عنه راحت عند البنات .. تموا البنات لين المغرب .. بعد ما خلصوا شغلهم راحوا البيت .. وهم فالسياره ..
فاطمه: ممممم .. زين خواتي اللي صار اليوم لا تقولونه حق حد لو سمحتوا ..
ايمان: ان شاءالله ..
مريم: شو فيها يعني ؟
فاطمه: بينقدون علي .. بيقولون توها مالجه وماخذه راحتها ..
مريم: والله انتي ماتسوين شي غلط .. ويوسف ريلج ..
فاطمه: ادري .. بس تعرفين الناس ..
ايمان: والله انا بعد اشوف ان ما فيها شي ..
فاطمه: بس اللي اقصده ان الناس بتتكلم وبتقول هاي توها معرسه وماخذه راحتها ..
مريم: شفيها يعني .. من حقج
فاطمه: عالعموم انا افضل محد يدري ..
البنات: اوكي ..
وصلوا البيت و كلن توجه لغرفته .. فارس كان قاعد بروحه فالصاله .. رن تلفون البيت ورد عليه ..
فارس: السلام عليكم ..
الريم"فديت هالصوت": عليكم السلام ..
فارس: هلا الريم شحالج ؟
الريم بخجل: بخير والحمدلله " من سمعت حسك ردت فيني الروح" ..
فارس: شو اللي تامرين عليه ؟
الريم: ما يامر عليك العدو ..
فارس استغرب وتم ساكت ينتظرها تكمل كلامها ..
الريم انحرجت: ممكن اكلم مريم ؟
فارس: ان شاءالله .. سكري واتصلي مره ثانيه وبخليهم يشلونه من فوق ..
الريم: زين ..
فارس: مع السلامه ..
الريم بنعومه: الله يحفظك .. " فديته والله " ..
فارس سكر وهو مستغرب " شو فيها الريم تتميع معاي؟" .. راح صوب الدري ونادا على مريم ..
فارس: مريم .. مرايم ..
مريم طلعت من الغرفه: هلا فارس ..
فارس: فديتج بتتصلج الريم بنت عمي .. شلوا التلفون من عندكم ..
مريم: ان شاءالله ..
رجع فارس الصاله وتم يطالع التفزيون .. اتصل في محمد ولد عمه ..
محمد: حياتي انته ..
فارس: انت وين ؟
محمد: فروس .. ليش صاير جي ؟
فارس: والله مالي خلق شي ..
محمد: لا حول ولا قوة الا بالله .. زين ما صارت اي تطورات على الموضوع ..
فارس: لا للحين .. بس تقول ان امها تحاول تقنعها ..
محمد: الله يستر ..
فارس: انت وين ؟
محمد: قريب بيتكم ..
فارس: زين انتظرك فالصاله ..
محمد: خير ان شاءالله ..
سكر فارس من محمد وراح جاب له ماي من الثلاجه ورجع .. اول مادخل الصاله شاف محمد قاعد ويتعبث بجواله ..
فارس: متى وصلت يالساحر ؟
محمد مبتسم: هههههه .. يوم كلمتني انا كنت في الحوش ..
فارس: اللي يكذب خشمه يصير طويل ..
محمد: ههههه .. اموت في خفة دمك ..
فارس: يا خفة دمي ..
محمد وفارس: هههههه
محمد: شحالك يالغالي ؟
فارس: والله على حطت يدك ..
محمد: اي تطورات ؟
فارس: لا للحين .. يبقى الحال على ما هو عليه ..
محمد ضرب فارس على كتفه ..
محمد بعبط: والله و تستخف دمك بعد ..
فارس: وجع قطيت كتفي .. حشى مب يدك عليك .. هاي لوح ..
محمد: ههههههه ..
فارس: شو اخبار زوجتك مع الحمل ؟
محمد: والله الحمدلله .. لين الحين تمام ..
فارس: الله يسهل عليها ..
محمد: الله يسلمك يا بونايف .. وعقبال ما تحمل مدامك ..
فارس ابتسم بتفائل: ان شاءالله ..
محمد: تعال مادريت ..
فارس باهتمام: شو ؟
محمد: تدري ان جسوم وسلطانو معاقبين صار لهم اسبوع تقريبا ..
فارس: ههههههههه .. ليش ؟ ومن اللي معاقبهم ؟
محمد: عمي ..
فارس: ابوي! .. ليش ؟
محمد: ضاربين ولد جيرانكم والظاهر تولوه صح ..
فارس: كفو عليهم ..
محمد: الابو جى اشتكي عند عمي .. وعمي سنعهم ..
فارس: ههههه .. حليله ابوي يبي يسوي نفسه شديد ..
محمد: هههههه .. تحس ما يركب عليه ..
فارس: كلش ..
محمد: تدري شو مسوي فيهم .. حارمهم من الطلعات .. وماخذ عنهم البلاي ستيشن .. والافلام وتلفوناتهم ..
فارس: والله شديد بوفارس ..
محمد: عيل شلون ..
فارس: عمي يدري!
محمد: لا ما يدري .. انت تعرف لو درى ابوي شو بيصير في سلطون ..
فارس: وانا اقول هالعقاب الخفيف بس من بوفارس ..
محمد: بوفارس مرهف المشاعر والاحاسيس ..
فارس: يااااا قلبي ..
محمد وفارس: هههههههه ..
تموا مع بعض لين أذن العشاء .. طلعوا المسيد مع بعض .. وبعدين راحوا القهوه ..
................

مريم وخالد كانوا عايشين جو غير جو فارس ومحمد ..
خالد: مرايم ..
مريم: هلا فديتك ..
خالد: متى يجي الا سبوع الجاي .. ما فيني صبر ..
مريم: ههههه ..
خالد: تضحكين .. اقطع يدي اذا انتي مو متلهفه علي موت ..
مريم: حالتك صعبه بالواثق ..
خالد: هههههه ..
مريم: انت جهزت حق السفر ؟
خالد: اي الحمدلله اكدت الحجوزات الاسبوع اللي فات .. ودفعت لهم نص المبلغ .. واخر الاسبوع بروح ادفع باقي المبلغ ..
مريم:اها .. عيل باريس ..
خالد: هذاي بلاد العاشقين .. و بعد بنروح سويسرا بالسياره ..
مريم: واااو ..
خالد: الوقت اللي بنروح له بيكون في كرنفال في سويسرا ..
مريم: فديتك يا خالد ..
خالد مبتسم: حاضرين لج الغاليه ..
مريم: زين فديتك انا بخليك الحين ..
خالد: يالزطيه ..
مريم: خالد حبيبي تذكر اتفاقنا ..
خالد يستعبط: اي اتفاق ؟
مريم: انا قلت لك قبل العرس بشهر ما بنشوف بعض .. ومكالماتنا تكون قليله صح ولا لأ ..
خالد باحباط: اي صح ..
مريم: زين عيل حبيبي خل اروح ارتاح شوي ..
خالد مستسلم: زين يا حبيبتي ..
مريم: اقعدك الساعه كم بكره ؟
خالد: بقوم بروحي ..
مريم بخوف: ليش؟ ليكون زعلان مني خالد ؟
خالد: ههههه .. لا حبيبتي .. بس ماخذ اجازه من بداية الاسبوع لين شهر ..
مريم تنفست براحه: اهااا .. زين عيل فديتك ..
خالد: الله يحفظج حياتي ..
مريم: مع السلامه ..
سكرت من خالد اللي كان شوي ويصيح ..
خالد " عليها قوانين بعد .. اي والله ما كلمها وايد وقبل العرس بشهر ماشوفها .. والله حاله " ..

اليوم هو يوم نواف وهنادي .. خوات فارس راحوا بيت يوسف من الصبح .. رتبوا اغراضهم مع هنادي والجوهره .. وبعدين راحوا الفندق .. وطبعا يوسف ما يتوب عن حركاته .. جنن فاطمه من كثر ما يناديها .. كانوا فالفندق ويوسف كل شوي يتصل لها يسوي نفسه يبي شي عشان تطلع له ويشوفها .. فاطمه كانت مستخفه على حركات يوسف بس منحرجه منه في نفس الوقت .. اتصل لها يوسف ..
يوسف: حبيبتي الحلوه ..
فاطمه مبتسمه: هلا ..
يوسف: تعالي شوي ابيج ..
فاطمه: ان شاءالله ..
سكرت منه وطلعت له عند باب الغرفه ..
يوسف: هلا حبيبتي ..
فاطمه: هلا ..
يوسف: عاد تصدقين اني عطشان وابي ماي بارد ..
فاطمه: مو مصدقتك بس بجيب لك ماي ..
يوسف: هههههه
رجعت فاطمه الغرفه وخذت قرشة ماي وطلعت عند يوسف .. مدت يدها له وهي مبتسمه ..
فاطمه: تفضل ..
يوسف: دام فضلج يا زوجتي الغاليه ..
فاطمه طالعت يوسف وهي مبتسمه .. شرب الماي وتم يطالعها بوناسه .. مدت يدها بتاخذ قرشة الماي ويوسف مسك يدها وضغط عليها بقوه ..
يوسف: اموت في عيونج ..
فاطمه: يوسف احنا فالممر بطل يدي .. ابي ارجع داخل ..
يوسف مبتسم: ان شاءالله .. بس انتبهي لتلفونج ..
فاطمه وهي داخله: هههههه .. زين ..
دخلت وسكرت الباب وراها وهي تضحك على يوسف .. اما يوسف كان طاير من الوناسه .. البنات تمكيجوا ولبسوا وضبطوا اعمارهم قبل ما ينزلون القاعه .. كلهم نزلوا الا مريم اللي تمت مع هنادي .. الجوهره وباقي البنات راحوا يستقبلون الضيوف فالقاعه .. دخلت ام فارس وشافت بناتها عند الباب وخافت عليهم من عيون الناس ..
ام فارس: الله يحفظكم يا بنات ..
فاطمه: الله يسلمج يمه .. ايماني ودي امي عند الطاوله ..
ايمان: ان شاءالله ..
راحت ام فارس مع ايمان عند الطاوله .. رجعت ايمان عند البنات .. وصلت مرت عمهم ومعاها الريم وساره .. الساعه 9 ونص امتلت القاعه بالمعازيم .. الاغاني والوناسه شلوا القاعه .. كانت اللمسات الاخيره تنضاف لهنادي قبل ما تنزل ..
هنادي: وااااي متوتره يا مريم ..
مريم: فديت قلبج يا هنوده .. اقري المعوذات وسمي بالرحمن ..
هنادي: ان شاءالله ..
مريم راحت بعيد عن هنادي خلتها تختلي بنفسها شوي .. وقفت مريم على البلكونه وكانت تشوف البلاد من فوق وهي مبتسمه .. اتصلت بخالد ..
خالد: هلا حبيبتي ؟
مريم: شو اخبارك فديتك ؟
خالد: الحمدلله .. وين انتي ؟
مريم: انا فوق فالغرفه مع العروس ..
خالد: اها .. الله يعطيج العافيه ..
مريم: الله يعافيك حبيبي .. وانت وين ؟
خالد: انا في عرس الريايل .. زين مرايم حبيبتي ..
مريم ابتسمت: هلا حياتي ..
خالد: زين ما يصير اشوفج ؟
مريم: نو نو نو ..
خالد: راسج يابس ..
مريم وخالد: هههههههه
اتصلت الجوهره على الخط الثاني ..
مريم: خالد فديتك متصلين لي البنات من القاعه .. الحين بينزلون العروس ..
خالد: خلاص حبيبتي .. بس ما وصيج تغطي عدل ..
مريم: ان شاءالله حبيبي اصلا انا بنزل قبل العروس .. اختها واخوها وخالها بينزلونها ..
خالد: زين تبيني اجي انزل معاج لين القاعه .؟
مريم: زين خل اشوف البنات شو يبون ..
خالد: ههههههه .. شريره
مريم: ههههه .. يلا مع السلامه حبيبي ..
خالد: الله يحفظج ..
سكرت من خالد واتصلت في الجوهره ..
مريم: هلا جوهره ..
الجوهره: هلا مرايم .. هنوده جاهزه ؟
مريم: اي جاهزه ..
الجوهره: زين الحين خالي واخوي بيجون الغرفه ..
مريم: خلاص عيل انا بانزل القاعه الحين ..
الجوهره: زين حبيبتي ..
سكرت من الجوهره وراحت صوب هنادي المتوتره ..
مريم: هنوده انا بالبس عبايتي وبنزل القاعه .. خالج واخوج بيجون بنزلونج ..
هنادي: زين حبيبتي .. مشكوره يا مرايم .. ما قصرتي .. ياعلني اخدمج في عرسج ..
مريم: فديت عمرج حبيبتي ..
سلمان طق الباب ..
مريم: زين خل البس وانزل ..
هنادي: زين حبيبتي .. لحظه شوي خالي ..
مريم لبست وراحت صوب الباب ..
هنادي: خالي درب البنت بتمر ..
سلمان: ان شاءالله ..
سلمان و يوسف وقفوا يسار الباب .. وماعطين الباب ظهرورهم .. مريم طلعت بسرعه وراحت صوب المصعد .. سلمان دخل على هنادي و وراه يوسف .. سلمان اول ما شاف هنادي خنقته العبره حس انه بيصيح .. كان يشوف اخته لولوه في هنادي ..
سلمان " الله يرحمج يا لولوه " ..
يوسف مبتسم: يه يه يه .. كل هالزين حق نواف .. والله انه محظوظ ..
هنادي ابتسمت بخجل: يوسف ..
سلمان: لو مو بنت اختي كنت خطفتج ..
يوسف: الله يرحم ايام بوالشباب ..
الكل: ههههههه ..
سلمان: ها يبه جاهزه ..
هنادي: اي ..
سلمان: زين يلا تغطي عشان نروح صوب القاعه .. يوسف اسبقنا جيب المصعد ..
يوسف: ان شاءالله ..
طلع يوسف صوب المصاعد .. اما سلمان ساعد هنادي عشان تتغطى .. طلعوا من الغرفه وهو ماسك يدها .. راحوا صوب المصاعد ويوسف كان ينتظرهم .. نزلوا للقاعه وهنادي حسة برهبة الموقف .. كانت تتنفس بتوتر وقلق .. يوسف اتصل فالجوهره عشان تستلم اختها وادخلها القاعه .. طلعت الجوهره وهي مبتسمه لاختها ..
سلمان: يه يه يه .. شهالزين يا جوجو ..
الجوهره: شنسوي يا خالي ..
يوسف: يا ويل حالكم يالنسايب ..
الجوهره: بايخ يوسف ..
الكل: هههههه ..
سلمان: زين احنا بنروح عند الباب عشان المعرس بيوصل بعد شوي .. انتبهي للتلفون ..
الجوهره: ان شاءالله ..
راحوا الشباب وطلعوا فاطمه و مريم عند هنادي .. دخلت هنادي على موسيقى هاديه وكل الانظار متجهه لها .. كانت نجمة الحفل بجمالها .. قعدت على الكوشه و البنات قاموا يرقصون جدامها من فرحتهم .. والكل راح يسلم عليها ويبارك لها .. بعد حوالي ساعه الا ربع .. دخل المعرس .. سلمان ويوسف دخلوا نواف .. راحوا صوب الكوشه وهنادي وقفت وهي منزله راسها .. قرب منها يوسف ورفع الطرحه عن ويها وباسها على جبهتها .. هنادي ماتت من الخجل .. وقف يوسف جنب هنادي و الجوهره وقفت جنب يوسف وتصورت معاهم .. وبعدين انضم لهم سلمان واخذت لهم لقطه عائليه حلوه ..
يوسف: نادي لي فاطمه ..
الجوهره: اعتق هالبنت ..
يوسف: ههههه .. ابي ياخذون لي لقطه معاها ..
الجوهره: اها .. قول جي .. والله انك عيار جننت االبنت
يوسف: ههههه
راحت صوب وفاطمه ..
الجوهره: المينون اخوي يبي يتصور معاج ..
فاطمه: استحي جدام الناس .. قولي له بعد ما يطلعون المعاريس بنتصور ..
الجوهره: زين حبيبتي ..
راحت صوب يوسف وقالت له هالكلام ..
يوسف: اخ منها .. بس قولي لها يا ويلها لو ما جات تتصور معاي ..
الجوهره: ههههه .. زين ..
سلمان اشر ليوسف عشان يطلعون .. طلعوا من القاعه وراحوا حق الشباب عند باب الفندق ..
فاضل: نذاله ..
يوسف: لا فاتك بصراحه ..
علي: حرام تسوي باخوي جي يا يوسف .. ما بينام الليله ..
الكل: هههههه
عبدالعزيز: من احلاهم يا بوخليفه ؟
خالد: عيب ..
فاضل: بس تكلم المطوع ..
علي ويوسف: ههههههه
خالد: فضول اصطلب ..
فاضل: ان شاءالله طال عمرك ..
فارس: مبروكين يا سلمان .. الله يهنيهم ..
سلمان: الله يبارك فيك .. والفال لك ..
فارس ابتسم ..
محمد: مبروك يا سلمان ..
سلمان: الله يبارك فيك ..
سلمان خذ فارس بعيد شوي عن الشباب ..
سلمان: عسى ماشر يا فارس .؟
فارس مبتسم: ما شر الغالي ..
سلمان: اشوفك دوم شارد وتفكر .. ليكون تحب ..
فارس اكتفى بابتسامه ..
سلمان: الله يوفقك .. وتمسك برايك ولا تخلي شي يفرق بينكم ..
فارس: جزاك الله خير ..
في القاعه نواف وهنادي قعدوا شوي وتصورا على الكوشه وبعدين طلعوا .. وهم طالعين زفوهم الحريم لين بابا القاعه .. ويوسف كان مرتز يبي فاطمه .. الجوهره ويوسف وصلوا هنادي ونواف للغرفه فوق .. يوسف كان يحن على الجوهره عشان فاطمه ..
الجوهره: والله انك اذيه يالمينون ..
يوسف: زين ابي اتصور معاها يلا وينها ..
الجوهره: تاكل القلب .. اصبر خل ادق لها .. هاي اذا سمعته ..
يوسف: اوهوووو..
الجوهره: تعالي يا فطيم ..
فاطمه: وين ؟
الجوهره: تعالي شوي برا القاعه عشان تتصورين مع بهي الطله ريلج ..
فاطمه: ههههه .. زين ..
طلعت فاطمه من القاعه وراحت صوب الممر عشان تتصور مع يوسف ..
عبدالعزيز شاف توأمه وراح صوبها ..
عبدالعزيز: وين رايح يا حلو ..
فاطمه خافت: عزيز خوفتني ..
عبدالعزيز مبتسم: هههههه .. سمالله عليج .. وين رايحه؟
فاطمه: عند يوسف ..
عبدالعزيز: لا ما تروحين ..
فاطمه باستغراب: ليش ؟
عبدالعزيز: بتذبحين الريال بهالحلاوه ..
فاطمه: ههههه ..
عبدالعزيز: زين ما يصير اتصور معاج ؟
فاطمه بحنان: تعال فديتك .. افا عليك ..
راحوا صوب يوسف .. الجوهره تغطت عدل وراحت صوب القاعه ..
يوسف" اخ منك يا عبدالعزيز شجايبك " ..
فاطمه: هلا يوسف ..
يوسف بأدب: هلا والله ..
عبدالعزيز: شدعوه يالبخيل ما تناديني اتصور معاك ..
يوسف: هههههه .. انا و زوجتي بنتصور انت شدخلك ..
عبدالعزيز: افااا .. هاي وانا مزوجك توأمي .. فطيم شوفي ريلج شو يسوي فيني ..
فاطمه: عاد هاذي عبدالعزيز الغالي .. توأم روحي ..
يوسف بهمس: من زينه ..
عبدالعزيز يهمس له: اوريك ياللوتي .. مسوي عمرك المأدب جدام اختي ..
فاطمه: زين بسكم سوالف المصوره تبي تروح فوق حق المعاريس ..
يوسف: زين يلا لا تعطلنا ..
عبدالعزيز: انت السبب ..
فاطمه: بسكم بسكم ..
الكل: ههههههه ..
المصوره: مين راح يتصور بالاول ؟
عبدالعزيز: اخذي لي صوره انا واختي .. وبعدين جماعيه وبامشي ..
يوسف" فديت اللي يقرى افكاري" ..
المصوره: اوكي .. تفضلي مدام .. خلي ايديك على كتف اخوكي ..
فاطمه: اوكي ..
خذت لها لقطيتين مع توأمها ..
المصوره: يلا يا جماعه تجمعوا كلكم .. مدام انتي خليكي بالنص .. و حطي ايديكي على كتوف الشبان ..
فاطمه توسطت يوسف وعبدالعزيز .. والمصوره خذت لهم لقطه حلوه .. استأذن عبدالعزيز ويوسف استفرد بفاطمه مع المصوره ..
المصوره: حط ايك على كتف المدام واطلع بوجها ..
يوسف قرب من فاطمه وكان يطالعها بحنان وحط ايده على خصرها .. وفاطمه تفاعلت مع يوسف وعيونها كانت بعيون يوسف .. المصوره استغلت اندماجهم وهيمانهم ببعض وخذت كم لقطه عشوائيه ..
المصوره: يخزي العين .. بتجننوا .. طيب هلأ ممكن تحطي راسك على كتفه وتطلعي بعيونه ..
فاطمه: اوكي ..
فاطمه حطت راسها على كتفه بس يوسف غير الوضعيه ..
يوسف: حطي راسج على صدري .. ويدج على كتفي .. وطالعي تحت ..
فاطمه حست باحراج جدام المصوره ..
المصوره: اي حلوه الحركه كثير ..
فاطمه صوت اللي قال عنه يوسف ويوسف طوقها من خصرها وحضنها .. خذت المصوره اللقطه .. فاطمه حست بالاحراج ..
فاطمه: مشكوره حبوبه ..
المصوره: العفو يا حياتي .. بس باي غرفه العروسه ؟
يوسف: غرفه 504 ..
المصوره وهي تشل اغراضها: يسلمووو .. موفقين ..
يوسف: وياج ..
فاطمه: زين يوسف لازم اروح ..
يوسف: ودي اخطفج يا فطومتي .. شهالزين كله .. والله ذبحتيني ..
فاطمه ابتسمت بدلع مسكت يد يوسف وضغطت عليها بنعومه .. تركت يده بهدوء ومشت عنه رايحه القاعه .. يوسف تيبس مكانه وهو سرحان فيها .. اختفت عن نظره يوم دخلت القاعه .. خذ نفس عميق وراح صوب الشباب ..
عبدالعزيز: شدعوه كل هاي تتصور ؟ الحق يا فارس ..
فارس التفت عليهم: شسالفه ؟
عبدالعزيز: نسيبك مسوي نفسه صيه ..
فارس: ها بدينا من الحين يالنسيب ..
يوسف: ما عليك من اخوك العيار ..
فارس: ترا هي للحين عايشه في بيتنا ..
يوسف: اخ منكم .. ذليتوني ..
سلمان: هههههه .. عندكم اياه ..
فارس: خلاص يا يوسف .. خالك صرح لنا ..
يوسف: شدعوه شدعوه خالي .. يه طلعت مو شي ..
عبدالعزيز: فديته بوخليفه الا شي وشي وشي ..
الكل: ههههههه ..
.............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:06 AM
تموا الشباب يسولفون بوناسه وفرح .. وخالد من بينهم كان مستخف يبي يشوف مريم .. محمد كان يفكر في فاطمه .. ويحسد يوسف عليها .. المعاريس عاشوا احلى ليله فوق .. وباقي المعازيم تعشوا وتوكلوا .. كلن توجه لبيته .. الجوهره مر عليها ابراهيم .. ام فارس وبناتها توزعوا ما بين سيارة عبدالعزيز و بوفارس .. الريم راحت تنام بيت عمها عشان فارس .. ساره محمد كان ينتظرها .. الشباب (فاضل وعلي وسلطان) راحوا يتمشون شوي وبعدين رجعوا البيت .. فارس راح يتمشى عند البحر .. سلمان و يوسف رجعوا البيت .. اول ما دخلوا حسوا ان البيت مو حلو بدون البنات ..
سلمان: ملل ..
يوسف: مالي خاطر اقعد فالبيت ..
سلمان: ولا انا
يوسف: شرايك نروح بيت جوجو ؟
سلمان: لا خل البنت مع ريلها ..
يوسف: احنا مب نايمين معاهم .. بنام عندهم ..
سلمان: ههههه ..
يوسف: خل اتصل بجوجو ..
سلمان: زين ..
اتصل يوسف والجوهره ردت على طول ..
الجوهره بخوف: هلا يوسف ..
يوسف: شلونج اختي ؟
الجوهره: الحمدلله .. شفيكم يا يوسف ؟
يوسف مبتسم: ما فيني شي .. بس انتي ما نمتي للحين ؟
الجوهره: لا والله ..
ابراهيم قرب من الجوهره ..
ابراهيم: جهزي الغرفه حق اليهال ..
سلمان: هههههه .. طلعنا يهال ..
ابراهيم: هههههه ..
الجوهره تلخبطت: شفيكم ؟
ابراهيم: سلمان معاي عالخط ويوسف معاج .. حليلهم يخافون ينامون بروحهم ..
الكل: ههههههه ..
سلمان: يلا جهزوا غرفنا جاينكم ..
سكروا من بعض وتمت الجوهره تضحك على اخوها و خالها .. طلعوا من البيت و راحوا بيت الجوهره .. وصلوا و ابراهيم كان ينتظرهم فالحوش .. والجوهره كانت تجهز لهم الغرفه اللي بينامون فيها ..
سلمان: طلعتنا يهال جدام المدام ..
ابراهيم: ههههه ..
يوسف: والله البيت كئيب بدونهم ..
ابراهيم: حليلكم والله .. عيل متى بيسافرون معاريسكم ؟
سلمان: بعد بكره ان شاءالله ..
ابراهيم: المانيا ؟
سلمان: بأذن الله ..
ابراهيم: حياكم شباب ..
دخلوا الشباب والجوهره استقبلتهم بحب و حنان .. كانت مبتسمه لهم وترحب فيهم ..
الجوهره: هلا وغلا .. فديتكم نورتوا البيت ..
سلمان: البيت منور باهله ..
يوسف حضن الجوهره بشوق .. وسلمان وابراهيم استغربوا منه .. ابراهيم مسك سلمان وطلعوا من الصاله راحوا فوق .. تركوهم بروحهم .. الجوهره حضنت اخوها وصاحت .. تمت تكلمه وتمسح على ويهه ..
الجوهره: فديت قلبك يا خوي .. ليش هالحزن ؟
يوسف بحزن: فقدتكم فالبيت يا جوجو .. ابيكم ترجعون ..
الجوهره: فديت قلبك يا يوسف .. هاي سنة الحياة .. انا كل يوم امركم .. وهنوده بعد بتمركم ..
يوسف يمسح دموع اخته: ادري فديتج .. بس وجودكم فالبيت غير يا اختي ..
الجوهره: يعني انت عندك الماسه .. وتزعل ..
يوسف: فديت الماستي والله .. هي ضافت على حياتي الفرح .. بس وجودكم حولي اول ماقوم من النوم وقبل ما نام غير ..
الجوهره: فديت روحك يا يوسف .. انت بعد بتنشغل مع فطومه وبتنسانا ..
يوسف: عمري ما نساكم يا خواتي ..
الجوهره حضنت يوسف: فديتك يالغالي ..
يوسف: ترا حتى خالي زعلان .. من تزوجتي وهو كله يفكر ويدور فالبيت يفتح غرفتج ويشيك عليج ..
الجوهره صاحت: بس يا يوسف عورت قلبي والله ..
يوسف: فديت قلبك يالغاليه .. الله يوفقكم يا خواتي ..
الجوهره: فديت روحك والله ..
يوسف ابتسم: وين راحوا الشباب؟
الجوهره: راحوا فوق .. يلا نروح لهم ..
يوسف: يلا فديتج ..
راحوا فوق عند الشباب .. سلمان وابراهيم اشغلوا نفسهم بالتلفزيون لين ما دخلوا عليهم يوسف واخته ..
الجوهره: تبون اسوي لكم شي ؟
يوسف: متى بتنامون ؟
ابراهيم: تو الناس .. سهره شباب ..
سلمان: والله انك شي يا ابراهيم ..
الجوهره: هههههه ..
يوسف: سهره سهره ..
ابراهيم: زين شرايكم نروح نجيب شي من برا ؟
الجوهره: والله انا متعشيه .. وليش تجيبون من برا .. انا بسوي لكم اللي تبونه ..
سلمان: والله انا مابي اتعشى .. بس جان بنجيب مكسرات ولا ايس كريم ..
ابراهيم: زين تجي معاي سلمان ؟
سلمان: اوكي .. ها وشو في خاطركم يا جماعه ؟
الجوهره: ابي ايس كريم فانيلا مع مكسرات ..
يوسف: وانا ابي ايس كريم برتقال مع صوص الفراوله ..
سلمان: ما يهمكم .. مشينا يا ابراهيم ؟
ابراهيم: مشينا ..
ابراهيم راح الغرفه يلبس .. ولحقته الجوهره ..
ابراهيم مبتسم: فديت قلبج جوجو ..
الجوهره وهي تعطيه الثوب: حياتي يا ابراهيم .. بس هالله هالله بالمكسرات ..
ابراهيم: حاضرين لج ..
الجوهره: مادري شفيني هالايام كله في خاطري مكسرات ..
ابراهيم: ليكون حامل ؟
الجوهره مبتسمه: لا بدري على الحمل ..
ابراهيم باسها على جبهتها ورطلع من الغرفه .. الجوهره رتبت نفسها وطلعت وراه .. لقت يوسف قاعد يطالع التلفزيون .. قعدت معاه .. سلمان وابراهيم راحوا ياخذون الايس كريم ورجعوا .. تموا الحبايب سهرانين لين اذن الفجر .. الشباب راحوا يصلون فالمسيد وبعدين رجعوا وكلن نام بهدوء ..
كل العيون نامت من بعد احداث اليوم .. الا فارس اللي عيونه ما ذاقت النوم من حزنه وقلقه على مناف .. صلى الفجر في اقرب مسيد ورجع البيت .. مناف الفقيره اللي ماتعرف النوم .. صارت هي ودموعها يواسون بعض ..
يوم جديد وصباح حلو الكل حس فيه الا فارس اللي ما غمض له جفن .. الجوهره والشباب راحوا بيتهم عشان يجهزون للغدا .. هنادي ونواف قعدوا من النوم بنشاط .. تريقوا وتموا فالفندق لين الساعه 11 ونص .. طلعوا وراحوا بيت هنادي .. الكل استقبلهم بفروح وحب .. انقضى اليوم بفرح بالنسبه لعيلة سلمان ..

في بيت مناف كان الجو مشحون ..
ام مناف: وليش ترفضينه يا بنتي الريال ما عليه كلام مركز وتعليم وفي خير ..انا ابي الاحسن لج يا بنتي
مناف تصيح: يمه مابيه ..
ام مناف: يا بنتي ليش ؟
مناف: ابي اكمل دراستي واعتمد على نفسي .. بعدين بفكر فالزواج ..
ام مناف: يا بنتي هو ما راح يمنعج من دراستج .. وبعدين انت تدرين ان مب بيدج تقررين متى تتزوجين .. احنا في مجتمع الريال هو اللي يتقدم للبنت مو البنت تقرر من تبي ..
مناف: يمه اعرف كل هالكلام ..
ام مناف: دامج تعرفينه .. ليش ترفضين ؟ يا مناف انتي تعرفين وضعنا شلون .. لا اهل يسألون ولا غيره .. احنا نعتبر مقطوعين من شجره .. خالاتج تبروا مني عشان خذت ابوج ..
مناف بغيض: وش فيه ابوي يمه .؟
ام مناف: يا بنتي .. خواتي كل وحده فيهم تزوجت واحد في خير ونعمه .. ويوم ابوج تقدم لي رفضوا بس انا اصريت اخذه .. وقطعوني عشاني تزوجته ..
مناف: يمه بس انتي قلتي لي انكم ما كنتوا اغنياء ..
ام مناف: الله الغني يا بنتي .. احنا على قد حالنا .. بس خواتي كانوا وايد يطالعون فوق .. وكل وحده الله وفقها وانا الحمدلله الله وفقني مع ابوج الله يرحمه .. بس من بعد ما جبت نايف ابوج مرض .. والله ما كتب له عمر .. مناف: وبعدين محد سأل فينا وجينا هني .. آه يالقهر ..
ام مناف: يا بنتي احنا عندنا عزة نفسنا وكرامتنا ..
مناف: وهالشي اللي ابوي علمنا اياه ..
ام مناف: يا بنتي فكري عدل فالريال
مناف: يمه خلاص اتخذت قراري .. مابي اتزوج الحين ..
ام مناف: اللي تشوفينه يا بنتي .. مابي اضغط عليج زود .. وانتي تتحملين نتيجة قرارج ..
مناف نزلت راسها وحست بفرحه في قلبها .. ام مناف كانت حزينه بس ماحبت انها تضغط على بنتها وتركتها تقرر لمستقبلها .. طلعت من غرفة مناف وراحت تشيك على الشباب ..
عبدالله: فصول كلم فارس .. من زمان ما طلعنا معاه ..
فيصل: اي والله حتى هو ما مر علينا ..
اتصل فيصل بفارس .. فارس اول ما شاف الرقم ابتسم ..
فارس: هلا والله ..
فيصل: السلام عليكم ..
فارس: وعليكم السلام .. حيالله فيصل ..
فيصل: الله يحيك .. شخبارك ؟
فارس: الحمدلله .. اعلومكم ؟
فيصل: طيبين .. وينك ما شفناك من زمان ؟
فارس: فيك الخير يا فيصل .. والله انك ريال ..
فيصل حس بالاحراج .. واستانس من كلام فارس ..
فارس: بمركم اليوم ان شاءالله على الساعه 6 ونص ..
فيصل: حياك الله ..
عبدالله خذ التفون من يد فيصل ..
عبدالله: ههاااي ..
فارس: هههه .. هلا والله عبود شخبارك يا بطل ؟
عبدالله مبتسم: طيب ..
فارس: عيل ما في مدارس .. وناسه الحين كله لعب ..
عبدالله: ههااااي .. والله وناسه بدون المدارس ..
فارس: اليوم بجيكم .. تبون اجيب لكم شي وانا جاي ؟
عبدالله يفكر: مممم .. اي ..
فارس: شو تبي يبه ؟
عبدالله: ابي كوره قدم عشان العب فيها ..
فارس: ولا يهمك ..
عبدالله: مشكور فارس ..
فارس: ما يهمك .. لو خاطركم شي قولوا زين ..
عبدالله: زين .. والله انت طيب ..
فارس مبتسم: زين فديتك .. انتظروني الساعه 6 ونص ..
عبدالله: يااي..
فارس سكر من عبدالله وهو يضحك عليه ..
فارس: حليلك يا عبود .. على نياتك ..
انسدح على السرير وهو يفكر في مناف كان قاعد فالظلام بهدوء .. دخلت عليه امه ..
ام فارس: فارس يبه ..
فارس: هلا يمه ..
ام فارس: شو فيك ؟
فارس: ما فيني شي ..
ام فارس: وين ما فيك شي .. ويهك اصفر .. جسمك نحل .. عيونك ذبلت .. شو فيك يا يمه .. شوله قاعد في هالظلام .؟
فارس ابتسم: مافيني شي يمه ..
ام فارس: حتى الشركه ما قمت تروح ..
فارس: ما في شغل وايد هالايام ..
ام فارس ما قدرت تاخذ من ولدها لا حق ولا باطل .. استسلمت وطلعت عنه .. فارس تم على حاله .. قاعد فالظلام ومنسدح على السرير .. ام فارس راحت عند بوفارس ..
ام فارس: محمد ..
بوفارس: هلا يبه ..
ام فارس: فارس مب عاجبتني حالته ..
بوفارس: عسى ماشر ..
ام فارس: الولد فيه شي ..
بوفارس: ما فيه شي .. شو بيكون فيه ؟
ام فارس: والله اخاف حد لاعب بعقله و يحب ..
بوفارس: ولدج مب ياهل ينلعب بعقله ..
ام فارس: عيل ليش ما يبي يتزوج .. وكله حزنان ..
بوفارس: شو فيج يا حرمه .. الولد عنده خصوصيات .. بعد نتدخل في حياته .. مايصير ..
ام فارس: بعد ضناي ولازم اعرف شو فيه ؟
بوفارس: انتي لي تضايقتي من شي بينج وبين هلج ولا ربعج .. حد يتخل ويقولج لازم نعرف غصب .؟
ام فارس: مالهم حق ..
بوفارس: قلتيها .. مالهم حق .. يعني مالج حق تدخلين في حياة الولد .. هو كبير وعاقل .. وعقله يوزن بلد ماشاءالله عليه .. فارس ما ينقص عليه ويعرف يتصرف ..
ام فارس: والله اخاف وحده من هالفارطات لاعبين بعقله وطمعانين بفلوسه ..
بوفارس: وين راح فكرج .. وبعدين اي فلوس تتكلمين عنها .. الولد توه باول المشوار .. لا هو بصاحب الملاين ولا اللي يلعب بالفلوس لعب .. اذكري ربج وخلي عنج هالكلام ..
ام فارس: والله انت قلبك بارد .. الولد بيروح من ايدينا ..
بوفارس: الولد ما عليه شر .. وفضيها سيره ..
طلع من الغرفه وترك ام فارس تاكل بنفسها .. اذن المغرب طلع بوفارس مع عياله المسيد حق الصلاه .. وهم فالدرب بوفارس كان يكلم ولده ..
بوفارس: عسى ما شر يبه ؟
فارس مبتسم: ماشر يبه ..
بوفارس: الكل ملاحظ انك تعبان ..
فارس: مب تعبان والحمدلله ..
بوفارس: انا اقصد ان بالك مشغول .. انت تحب ؟
فارس منحرج: لا ما حب ..
بوفارس: انا ابوك يا فارس .. بحاول اساعدك لو قدرت ..
فارس مبتسم: ما تقصر يالغالي .. وادري انك بتساعدني .. بس لا تشغلون بالكم فيني ..
بوفارس: على راحتك يبه .. بس انا موجود اي وقت ..
فارس حط يده على كتف ابوه: يسلم راسك الغالي .. وباس راس ابوه ..
دخلوا البيت وفارس راح غرفته على طول .. عبدالعزيز اتصل بيوسف ..
عبدالعزيز: حيالله النسيب ..
يوسف: هلا وغلا ..
عبدالعزيز: يعطيك العافيه ..
يوسف: الله يعافيك .. شحالك الغالي ؟
عبدالعزيز: طيب .. اعلومك انت ؟
يوسف: تمام ..
عبدالعزيز: انت وين ؟
يوسف: فالبيت .. وانت ؟
عبدالعزيز: والله فالبيت .. نتلاقى فالقهوه ؟
يوسف: شرايك تمرني الحين .. ونطلع بعد صلاة العشاء ..
عبدالعزيز: شوف .. انا بمر على يدي شوي .. بصلي العشاء وبجيك البيت ..
يوسف: خلاص انتظرك بعد صلاة العشاء ..
عبدالعزيز: بأذن الله ..
يوسف: مع السلامه ..
عبدالعزيز: الله وياك ..
سكر من يوسف وراح بيت يده .. اول مادخل لقى يده قاعد فالحوش .. ماسك الهوز ويرش الحوش بالماي ..
عبدالعزيز: شو تسوي يالكشخه ؟
الجد: ابرد الجو شوي ..
عبدالعزيز: كيف تبرد الجو بعد ؟
الجد: شو عرفكم .. انتوا عيال المكيفات ..
عبدالعزيز وهو نازل من السياره: ههه ..
الجد: تعال خل اعلمك يالعوي .. عيزت وانا اعلم فيك .. ما منك فايده ..
عبدالعزيز وهو يبوس راس يده: حشى حشى .. كل هاي فيني .. سمالله علي ..
الجد: لوع الله جبدك ..
عبدالعزيز: مقبوله منك ..
الجد: غصبن عنك ..
عبدالعزيز مبتسم: وين علمني شلون بتبرد الجو ؟
الجد: ارش ماي على الارض .. ولما يدور الهوا علينا .. يجينا هوا بارد .. نسمات تبرد على الويه ..
عبدالعزيز بخبث: اهااا .. زين هات الهوز خلني ارش الماي ..
الجد: زين هاك ..
عبدالعزيز خذ الهوز وتم يرش الماي بعيد .. كان يهوس على طرف الهوز ويطلع الهوز مثل النافوره ..
عبدالعزيز: والله فكره زينه ..
الجد: اقولك انتوا شعرفكم ..
عبدالعزيز: صج والله .. و رش يده بالماي ..
الجد: وجع يا عزوز ..
عبدالعزيز: هههه .. انا تقولي وجع .. اصبر علي يالشيبه .. و يرش يده بالماي ..
الجد راح بعيد وهو يصرخ على عبدالعزيز ..
الجد: عزوز الله لا يبارك فيك .. سبحتني ..
عبدالعزيز: ههههه .. اصبر علي ..
ركض ورا جده ويسبحه بالماي .. والجد كان معصب ويشرد من الماي .. وعبدالعزيز يضحك عليه بشماته ..
الجد: والله بالتهك بالخيزران .. وخر مناك يا عزوز ..
عبدالعزيز وهو يرش يده بالماي: عيد كلامك الشيخ ..
الجد وهو يمشي بعيد: عزوز ومره تاخذك ..
عبدالعزيز: ههااااي ..
طلعت لهم هيا .. شافتهم وماتت من الضحك على عبدالعزيز ..
هيا: عزوز اقعد عن ابوي ..
عبدالعزيز: متفرعن الاخ ..
الجد: حسابك بعدين ..
هيا: حرام عليك يا عزيز بيمرض ..
عبدالعزيز: لا تخافين عليه .. هاذي ما يمرض ..
الجد: حسبي الله ونعم الوكيل ..
هيا: زين تعال سلمي علي ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
عبدالعزيز قط الهوز على الارض وراح يسلم على عمته .. الجد استغل الفرصه وخذ الهوز .. بدل ما يرش عبدالعزيز بروحه .. رش هيا وعبدالعزيز في نفس الوقت ..
هيا: وااي .. ليش يبه ؟
الجد: ووووي .. ابي ارش عزوز ..
الكل: هههه ..
لكن الجد مسك عبدالعزيز وسبحه بالماي ..
الجد: انا ما ينلعب علي يا عزوز ..
عبدالعزيز ينرفز يده: عادي سبحني بالماي .. انا حران اصلا ..
الجد: يعلك العافيه يا عزوز ..
هيا: هههه ..
الجده: اللهم لك الحمد .. قله العقل مصيبه ..
هيا: انا ما عتقوني يا يمه ..
الجده: انهبل ابوج .. على باله توه بو 12 سنه .. قاعد يلعب فالماي ..
هيا: والله ابوي لي شاف عزوز يستخف ..
الجده: ثنينهم ميانين ..
تمت هيا وامها يطالعوا عبدالعزيز والجد .. لما تعبوا هم الثنين .. قعدوا على الدري اللي عند باب الصاله .. وهم مبللين .. تموا يسولفون شوي .. هيا جابت القهوه والشاي والفواكه .. قعدوا كلهم وتموا يسولفون .. هبت عليهم نسمة هوا .. وعبدالعزيز حس ببرودة المكان ..
عبدالعزيز: يا زين هالنمسه البارده .. والله تبرد على القلب ..
الجده: على ايامنا .. ما كان عندنا مكايفات .. كنا نرش الحوش بالماي .. وذيك الايام ما كنا نبلط بيوتنا .. الماي كان يتم فالطين اكثر ..
الجد: اي والله .. و في عز القيظ .. كنا ننام فوق السطح .. والله كنا نرش السطح بالماي و ننام ..
الجده: اي والله كانت نسمات الهوا حلوه ..
الجد: الحين هالمكيفات ذبحتنا .. عظامنا تكسرت منها ..
الجده: وين اول نمشي حفي فالبيت ولا نتويع .. يا زين الرمله لي مشينا عليها ..
هيا: اي والله ايام احلى من ايامنا ..
الجد: انتوا الا مدلعين ..
الكل: هههه ..
دخل عليهم بومحمد وبوفارس .. استغربوا من منظر الجد وعبدالعزيز ..
بومحمد: شو صاير ؟
الجده: ما تعرف اليهال بعد ..
الكل: هههه ..
الجد: ولدك يا محمد ابليس .. اول ما شافني شغل هوز الماي ورشني ..
عبدالعزيز مبطل عيونه: الله واكبر ..
الجد: وعليه علي انا ..
بوفارس: اي اعرفك يبه ما تسوي شي .. دوم في حالك ..
بومحمد: ايه عليك يبه .. عبدالعزيز يبيله خيزران .. وغمز حق عبدالعزيز ..
الجد: اي يبيله ..
عبدالعزيز همس لجده: كل شي بوقته حلو يا حلو ..
الجده: ولا خيزران ولا غيره .. ابوكم وتعرفونه ..
الجد: حليلي فقير .. لا تصدقون امكم ..
هيا: حالتكم حاله يا الشياب .. قعدوا فديتكم .. جان على هالثلاثه محنا بخالصين ..
بومحمد وبوفارس قعدوا .. هيا فنيلتهم وتموا يسولفون كلهم مع بعض .. عبدالعزيز استأذن عشان يروح البيت يبدل .. وبعدين بيتلاقى مع يوسف ..
فارس ومحمد كانوا مع فيصل وعبدالله .. فيصل وفارس ومحمد كانوا قاعدين عند الباب ويسولفون .. اما عبدالله كان مستانس ويلعب بالكوره اللي جابها فارس .. محمد كان يراقبهم بهدوء ..
فيصل: فارس انت تعبان ؟
فارس: لا .. ليش هالسؤال ؟
فيصل: ويهك مبين عليه التعب .. ما تاكل ؟
فارس ما عرف يرد علي فيصل .. تم ساكت فتره ..
فارس: ماكل وايد هالايام .. مشغول وايد
فيصل: يعطيك العافيه ..
فارس مبتسم: الله يعافيك ..
فيصل: بس مب زين عليك .. لازم تاكل ..
فارس مسح على راس فيصل: ان شاءالله يا فيصل ..
فيصل: بتسافر فارس ؟
فارس مبتسم: ان شاءالله ..
فيصل: وين بتروح ؟
فارس: ان شاءالله بنروح المكسيك ..
فيصل متعجب: وين هاي المكسيك بعد ؟
فارس: هههه .. بعيده عنا .. صوب امريكا ..
فيصل: اي ي ي ..
عبدالله: تعالوا العبوا معاي شوي ..
فارس: زين ..
راح صوب السياره وفصخ الغتره .. محمد وفيصل كانوا في فريق .. وفارس وعبدالله في فريق .. تموا يلعبون و فريق فارس فاز .. عبدالله كان طاير من الوناسه ..
فيصل: ما يصر .. ما نشوف عدل ..
عبدالله: افف من فريجنا كلش ما فيه نور ..
محمد: مره ثانيه بنلعب العصر ..
عبدالله: بس فزنا عليكم .. هههاااااي ..
الكل: هههههه ..
محمد: فيصل الله يرضى عليك جيب لنا ماي ..
فيصل مبتسم: ان شاءالله ..
راح داخل يجيب لهم الماي .. عبدالله تم يلعب فالكوره حولهم ..
محمد: شو صار على الموضوع ؟
فارس: ولا شي للحين ..
محمد: الله يعين .. ما كلمتها ؟
فارس: لا للحين .. مابي اكون سبب تعاستها .. مخليها على راحتها ..
محمد: ايه عليك يا فروس .. الله يعينك ..
فارس: آمين ..
فيصل: تفضلوا ..
فارس: جزاك الله خير ..
محمد: مشكور يبه ..
فيصل: عبود تبي ماي ؟
عبدالله: اي ..
تجمعوا كلهم حول بعض وشربوا الماي وتموا يسولفون لين الساعه 8 .. محمد وفارس استأذنوا ..
فارس: زين فيصل احنا بنحرك .. تبون شي ؟
فيصل: لا تسلم ..
عبدالله: فارس من زمان ما رحنا المجمع ..
فيصل ضربه: عبود ..
فارس مبتسم: ولا يهمك .. بنروح بعد بكره ..
فيصل منحرج: لا ماله داعي ..
فارس: شدعوه تستحي من يا فيصل .. انا اخوك الكبير ..
فيصل نزل راسه منحرج ..
محمد: شوفوا ترا فروس زطي .. طلبوا منه اللي تبونه قبل ما يطلع على حقيقته ..
فارس: افااا
الكل: ههههه ..
عبدالله: ههاااااي .. فارس طيب وايد ..
فارس مبتسم: فديت قلبك .. زين بعد بكره بمركم .. عبود عندي لك مفاجأه ..
عبدالله بفرح: شنو المفاجأه ؟
فارس: بعد بكره بتعرفها ..
عبدالله: ياااااي .. تم ينط من الوناسه ..
فيصل: ما تقصر يا فارس ..
فارس: حاضرين .. زين يلا دخلوا البيت يبه ..
فيصل: ان شاءالله ..
دخلوا البيت وفارس ومحمد حركوا ..
فارس: وايد تعلقت فيهم ..
محمد: مبين عليك .. هم اصلا يجننون الله يحفظهم .. بس فيصل وايد يستحي ..
فارس: وايد .. عبود عفوي ولو بغى شي بيقوله .. لكن فيصل عكسه يسكت وما يقول ..
محمد: بس عبود ماشاءالله عليه جريء .. اما فيصل عقله اكبر من سنه ..
فارس: والله من اللي شافه ..
محمد: بس موت اخوه ..
فارس: شوف موت اخوه الصغير كان شي متوقع ..
محمد عقد حواجبه: شلون ؟
فارس: لانه دوم يشوفه تعبان .. وفي الفتره الاخيره كانوا وايد ياخذونه المستشفى .. وفيصل كان عارف ان وضعهم ما راح يتغير .. فحط موت اخوه احتمال كبير و زعل عليه من قبل ما يموت .. يعني فالمستشفى كنت منصدم هدوئه فالبدايه .. بعدين صاح عليه بحزن .. و من معرفتي ومعاشرتي بفيصل فهمت شخصيته .. دوم يحط احتمالات لكل شي .. نفسه عزيزه وايد .. بس حياته بين المدرسه والبيت علمته اشياء وايد .. يعني فالبيت كان يشوف حالتهم كانت تمر عليهم ايام بدون اكل .. وتمر عليهم اعياد ما يلبسون فيها .. في حياته ما وجهه ريال .. ابوه توفى وهو صغير وما يذكره .. و هو مايعرف غير امه واخته واخوانه .. فالمدرسه الصبيان اللي بسنه يشوفهم عكس اللي يشوفه في بيتهم .. يعني اللي ولد عمه يفزع له .. ولا ابوه يجي المدرسه يفزع له .. هاي غير الدلع من جوالات وملابس وطلعات وسفرات .. يسمع الصبيان يقولون هالامور ويقارنها بوضعهم فالبيت .. انا متأكد انه الحين يفكر متى يكبر ويحقق كل اللي شافه في حياته .. لاحظ انه مو وايد شاطر بس يحاول انه يجيب اعلى الدرجات وينجح .. يبي يخلص دراسه بسرعه عشان يطلع من اللي هو فيه .. ويطلع امه واخوانه من اللي هم فيه .. فيصل يفكر على كبير ..
محمد: ماشاءالله عليه .. بس انت مو مقصر فيهم يا فارس ..
فارس: انا مو مقصر والله يعلم .. بس مثل ما قلت لك الولد نفسه عزيزه .. صج الحياه علمته ..
محمد: ماشاءالله عليه .. الله يعطيه على قد نيته ..
فارس: آمين ..
فارس وصل محمد بيتهم وراح البيت .. خذ له شور وحذف نفسه على السرير ..
...............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:09 AM
في بيت سلمان .. البيت كله ربع هنادي والجوهره واهل نواف .. كلهم رايحين يباركون حق هنادي ويسلمون عليها .. خلى البيت من الضيوف على الساعه 10 بالليل ..
هنادي: واااي تعبانه ..
الجوهره: فديت قلبج والله .. ماشاءالله البيت ما خلى من صديقاتج ..
هنادي: حليلهم والله فيهم الخير .. بعد اهل نواف ما قصروا ..
الجوهره: اي والله .. اخته وايد طيبه ..
هنادي: تجنن اخته ..
الجوهره: الله يوفقج يا هنوده ..
هنادي: وياج فديتج ..
دخل عليهم سلمان ..
سلمان: حيالله العرايس ..
هنادي والجوهره: الله يحيك ..
سلمان: يعطيكم العافيه ..
الجوهره: الله يعافيك ..
هنادي: خالي ..
سلمان: هلا يبه ..
هنادي: بقولك ..
سلمان مبتسم: قولي ..
هنادي: جوجو تزوجت فديتها .. وانا الحمدلله تزوجت .. ويوسف والله وفقه بفطومه .. ما بقى الا انت ..
سلمان: تو الناس ..
الجوهره: شدعوه تو الناس يا خالي .. انت في بالك حد ؟
سلمان: لا مافي بالي حد ..
هنادي: عيل ليش ما تبي تتزوج ؟
الجوهره: ما عليك زود يا خالي .. ولا عليك قصور .. ماشاءالله بديت مشروعك و ادخل منه شي حلو .. شناقصك طول بعرض .. و وسامه ..
سلمان: ههههه .. ويني و وين الوسامه .. بس ما فكر فالزواج الحين ..
هنادي: يا خالي الزواج ستر ..
سلمان: ادري فديت روحج .. خليني اكون نفسي بالاول ..
رن جوال هنادي ..
هنادي: هلا نواف ..
نواف: هلا حبيبتي .. خلصتي ؟
هنادي: اي .. انت وين ؟
نواف: انا قريب بيت ابوج ..
هنادي: تعال حياك ..
نواف: ان شاءالله .. زين انتظرج لا تتأخرين ..
هنادي: ولا يهمك ..
سكرت من زوجها .. وقامت تلبس عبايتها ..
الجوهره: بتروحين ؟
هنادي: اي نواف فالطريق ..
الجوهره: تو الناس اختي ..
هنادي: تعبانه والله ..
سلمان: يعطيكم العافيه يا بنات ما قصرتوا اليوم ..
البنات: الله يعافيك ..
سمعوا هرن فالحوش ..
هنادي: نواف وصل ..
سلمان قام: خل اطلع اسلم عليه ..
طلع سلمان عند نواف فالحوش .. هنادي والجوهره تموا شوي داخل وبعدين طلعت هنادي وركبت السياره .. سلموا على سلمان وطلعوا .. سلمان راح عند الجوهره ..
الجوهره: وين يوسف ؟
سلمان: عند المدام ..
الجوهره: هههههههه .. مب صاحي ذي ..
سلمان: هههههه .. ليش ؟
الجوهره: ما شفت شسوا فيها يوم العرس ..
سلمان: شسوا ؟
الجوهره: جننها .. كل شوي اتصلها تلفون اونه يبي شي .. يطلعها من الغرفه بس عشان يشوفها .. والبنت كل ما ترجع ويها متغير من الخجل ..
سلمان: ههههه .. حليله يوسف .. الله يوفقهم ..
الجوهره: آآآمين .. زين خالي توصلني البيت فديتك ..
سلمان: حاضرين .. متى تبين تروحين ؟
الجوهره: الحين ..
سلمان: زين يلا قومي لبسي وبروح اشغل السياره ..
الجوهره: ان شاءالله ..
سلمان: بارك الله فيج ..
طلع يشغل السياره والجوهره لبست عبايتها وطلعت وراه .. في سيارة سلمان ..
الجوهره: خالي ..
سلمان: عيونه انتي ..
الجوهره مبتسمه: فديت عيونك يا خالي .. تشوف لي اي محمصه على الدرب .. في خاطري مكسرات ..
سلمان: ان شاءالله فديتج ..
راحوا عند المحمصه ونزلوا ياخذون مكسرات .. خذوا مكسرات فرش وكان طعمها يجنن .. الجوهره وسلمان كانوا ياكلونها بتلذذ ..
الجوهره: وااااو وايد حلوه ..
سلمان: توهم محمصينها .. روعه
الجوهره: ممممممم .. بخلي ابراهيم يجيب لي منها كل يوم ..
سلمان مبتسم: افا عليج حاضريا يا بنت الغاليه ..
الجوهره: هههههه .. فديت روحك يا خالي .. ماتقصر ..
سلمان: ولا يهمج ..
كملوا دربهم لبيت الجوهره وهم مستمتعين بالمكسرات .. وصلت الجوهره البيت ونزل سلمان معاها شوي ..
سلمان: الله يحفظ لج ابراهيم .. مو مقصر معاج ..
الجوهره: شلون يا خالي ؟
سلمان: معتمد على نفسه .. وفر لج بيت .. وخدامه .. وقريب بيجيب لج دريول ..
الجوهره خنقتها العبره: اي والله يا خالي ابراهيم مو مقصر معاي .. لو اطلب المستحيل .. بيسويه عشاني ..
سلمان: ابراهيم ريال و ينشد فيه الظهر .. والله يوم تقدم لج .. كل ما اسال عنه امدحوه .. ما سألت عنه ريال الا قالي قربوه .. تراه قايم باهله وبربعه .. و محد سأله الا وعطاه .. الله يوفقكم يا الجوهره ..
الجوهره مبتسمه: الله يسلمك يا خالي ..
سلمان: وانتي يا جوجو حطي الريال في عيونج .. حفظيه في حضوره وغيابه .. احفظي حلاله وانصحيه .. وترسي له البيت عيال .. يلا نبي نشوف انتاجكم .. ودي اشل عيالكم والاعبهم ..
الجوهره: ان شاءالله يا خالي .. و لك مني اسمي واحد من عيالي سلمان ..
سلمان مبتسم: سلمان بيكون غلاه غير اخوانه ..
الجوهره: هههههه .. ابيه يطلع مثلك .. خلاص بعتمد عليك تربيه ..
سلمان: هههههه .. فديت روحج والله ..
الجوهره: خالي خذ راحتك بس بروح اودي عبايتي وبرجع ..
سلمان: زين ..
راحت الجوهره تعلق عبايتها فالغرفه الثانيه .. سلمان قعد فالصاله ودخل عليه ابراهيم ..
ابراهيم: السلام عليكم .. حيالله النسيب ..
سلمان مبتسم: عليكم السلام هلا والله ..
ابراهيم: شحالك ؟
سلمان: طيب الله يسلمك ..
دخلت عليهم الجوهره مبتسمه ..
الجوهره: هلا والله ..
ابراهيم: منور البيت ..
سلمان: بوجود من ؟ حدد موقفك ..
الكل: ههههههه ..
سلمان: يلا عيل استأذن ..
ابراهيم: وين يا ريال .؟
سلمان: اول شي وصلت لك الامانه .. ثاني شي تاخر الوقت ..
ابراهيم: عادي يا ريال ..
سلمان: تسلم الغالي .. وراي شغل الصبح ولازم اقعد من وقت ..
ابراهيم: على راحتك ..
ابراهيم وصل سلمان لين سيارته .. ودعه ورجع عند زوجته .. ابراهيم و الجوهره قضوا ليلتهم بهدوء ..
هنادي ونواف كانوا عايشين اسعد ليالي العمر .. نواف كان حاضن هنادي وكانوا يسولفون عن شهر العسل ..
هنادي: نواف ..
نواف: قولي حياتي ..
هنادي: ميونخ حلوه ؟
نواف: وايد حلوه .. انا مرتب لنا جدول حلو هناك ..
هنادي: وااااو ..
نواف: انا اعرف المانيا شارع شارع ..
هنادي: شكلك وايد كنت تروح
نواف: الوالد الله يرحمه كان دوم يروح للعلاج .. وتعرفين محد كان يعابله غيري .. وعرفت شوارعهم ومحلاتهم
هنادي: اها .. بس بيفوتني عرس اخت مرت يوسف اخوي ..
نواف: معليه شنسوي بعد .. لي رجعتي قدريهم ..
هنادي: اي اكيد ..
نواف: زين جهزتي كل شي للسفر ؟
هنادي: اي ..
نواف: بس مابيج تلبسين عبايه هناك ..
هنادي عقدت حواجبها: ليش ؟
نواف: احسن يا قلبي .. يعني لبسي قميص طويل و بنطلون واسع .. اريح لج من العبايه .
هنادي: اي ي ي .. خلاص ولا يهمك ..
نواف قرب من هنادي وباسها على جبهتها .. هنادي ابتسمت له وحضنته ..

يوم جديد يمر على الكل بفرح و سرور .. اول من فرح بهاليوم هو فارس .. كان غرقان في احوانه بين النايم واللي مب قادر ينام .. كانت الساعه 8 ونص الصبح .. رن جواله وكانت الرنه ( عالي مستواه ) .. طالع التلفون باستغراب وحس بفرح وهو يشوف الاسم فالتلفون .. خذ نفس عميق ورد ..
فارس: هلا ..
مناف: حبيبي فارس ..
فارس ابتسم: فديت صوتج يا مناف ..
مناف بفرح: خلاص انتهى الموضوع يا فارس ..
فارس عض على شفايفه وقام من السرير يطالع نفسه فالمرايه .. ابتسم وغمض لانعكاسه فالمرايه ..
فارس: فديت قلبج يا قلب فارس انتي ..
مناف صاحت: والله يا فارس اني اموت فيك ..
فارس: اذا انتي بس تموتين فيني .. انا اعشقج بكل ما فيج .. احبج وا احبج و احبج .. والله لو قلت لج احبج لين آخر نفس فيني .. بعد اللي في قلبي لج اكثر و اكثر .. فديت دموعج حياتي .. مسحيها
مناف غمضت عيونها: هاي دموع الفرح .. فديت روحك يا فارس .. الله لا يخليني منك ..
فارس: والله ردت فيني الروح .. جني ظميان وانتي رويتيني بهالخبر يا قلبي ..
مناف: حياتي يا فارس .. عيل انا شاقول اللي ماعرفت طعم النوم من صار الموضوع .. كل همي انت يا فارس ..
فارس: آآآه .. فديتج يا اغلى مناف فالدنيا ..
مناف: فارس ..
فارس: اموت لي قلتي فارس .. يا قلبه انتي .. آمريني ..
مناف بهمس: وحشتني ..
فارس مبتسم: وانتي وحشتيني اكثر يا بعد عمري ..
مناف: والله اني مستانسه وناسه ..
فارس: يعلها دوم هالوناسه ..
مناف: فديت روحك ..
فارس: يا عمري انتي .. زين قولي لي شو صار ؟
مناف: مممممم .. شوف الحين ماقدر اتكلم على راحتي .. بكلمك بعدين وبقولك كل شي ..
فارس: خلاص يا قلبه .. حاضرين لج ..
مناف: يلا حبيبي .. بخليك الحين ..
فارس: الله يحفظج من كل شر ..
مناف مبتسمه: وياك حبيبي .. مع السلامه ..
فارس: سلام ..
سكر منها وتم ينط مكانه من الوناسه .. تغيرت ملامحه من الحزن لين الفرح و الوناسه .. فرحت فارس ومناف ما تنوصف .. نزل عند امه وطلب منها تسوي له اكل ..
ام فارس مبتسمه: يا علني اشوفك معرس يا فارس ..
فارس مبتسم: تسلمين الغاليه ..
ام فارس: فديت قلبك يبه .. زين خلني اروح اسوي لك لقمه ..
فارس: اخذي راحتج الغاليه ..
راحت ام فارس المطبخ وفارس تم فالصاله يفكر في مناف .. اتصل بتوأمه الروحي محمد عشان يبلغه هالخبر الحلو ..
محمد: هلا والله ..
فارس بفرح: حمودي ..
محمد مبتسم: يا قلبي فروسي ..
فارس: هههههه .. اليوم انا اسعد انسان فالكون ..
محمد: يعلك دوم في فرح و وناسه يا فارس ..
فارس: الله يسلمك الغالي ..
محمد: ها بشر ..
فارس: خلاص انتهى الموضوع على خير ..
محمد بوناسه: الحمدلله ..
فارس: من شوي كلمتني .. و زفت لي هالخبر الحلو .. طار عقلي يا حمود ..
محمد: ايه عليك يا فارس .. الله لا يغير عليكم ..
فارس: الحمدلله على كل حال ..
محمد: عيل على هالخبريه الحلوه .. اكيد عازمني على العشا الليله ..
فارس: ولا يهمك .. اختار اي مطعم وادفع الحساب .. انا ما قول لأ ..
محمد: يالزطي .. انت اعزمني ..
فارس: اي ي ي .. انا راضي انك تعزمني يا حمودي ..
محمد: فروس يالعبيط .. العزيمه عليك ..
فارس: والله انك قدها يا حمودي .. بس تحرجني لما تعزمني يالغالي ..
محمد: هههههه .. اوريك بالعبيط ..
فارس: هههاااااااي .. متى لقائنا ؟
محمد: الليله ..
فارس: الساعه كم ؟
محمد: مادري عنك ..
فارس: تعال بسألك .. شو صار على سفرة المكسيك ؟
محمد: سلمان ما قصر .. رتب مع ربعه هناك ..
فارس: والله .. حليله هالريال .. بس متى بنسافر ؟
محمد: احنا اتفقنا بعد ما ارجع انا من السفر ..
فارس: زين انت متى بتسافر ؟
محمد: بعد عرس خلود بكم يوم ..
فارس: حلو .. في وقت الواحد يجهز نفسه حق السفر ..
محمد: الشباب كلهم دخلوا سيايرهم الفحص .. و فنتكوا فيها تفنتك .. اللي مغير اللون واللي مادري شو مركب ..
فارس: والله انهم مقاليع ..
محمد: تحس محد عاقل من بينكم الا انا الله يحفظني ..
فارس: ههااااي .. حلوه منك بن عمي ..
محمد: هههههه .. الله يغربلك يا فروس على هالضحك ..
فارس: والله من زمان ما ضحكت ..
محمد: ان شاءالله دوم تضحك ..
فارس: الله يسمع منك .. زين عيل نتلاقى الساعه 8 ..
محمد: حلو ..
فارس: زين خل اروح اتريق ..
محمد: بالعافيه ..
فارس: الله يعافيك ..
محمد: سلام ..
فارس: سلام ..
محمد وايد فرح لفارس .. و تم يدعي له ان الله يوفقه مع مناف ..
...................
طبعا اليوم هنادي بتسافر شهر العسل .. حانت لحظة الوداع .. كانت في بيت ابوها .. مع سلمان ويوسف والجوهره .. كانت طيارتها الساعه 6 المغرب .. طبعا حزن و دموع بين هنادي والجوهره ..
هنادي حاضنه الجوهره: فديتج يا جوجو بتوحشيني ..
الجوهره: وانتي اكثر يا حبيبتي ..
هنادي: احس مو شي بدونكم ..
سلمان: روحي تونسي حبيبتي .. هاي شهر العسل ..
يوسف: بس تحملي تاكلين بصل ..
الكل: هههههههه ..
هنادي: وااااي .. بتوحشني خفة دمكم .. سوالفكم .. كل شي بيوحشني ..
سلمان: هنوده ليش مكبرتها .. انتي مو رايحه طول عمرج .. كلها كم اسبوع و راجعه باذن الله ..
االجوهره: صح ..
هنادي: فديتكم والله ..
سلمت عليهم وراحت المطار مع نواف وسلمان .. وصلهم سلمان و ودعهم .. رجع البيت وهو مشتاق حق هنادي سلمان " فديتها هنوده والله مكانها مبين .. الله يحفظهم " ..
الجوهره: شخبار فطومه ؟
يوسف: الحمدلله ..
الجوهره: يوسف خف على البنيه ..
يوسف مبتسم: ليش ؟
الجوهره: جننتها .. كل يوم انت عندهم ..
يوسف: لا والله من ملجنا ما رحت لها الا مره وحده .. و يوم جات بيتنا تغديت معها وبس ..
الجوهره: ولا تنسى الفندق .. هاي بعد محسوبه عليك ..
يوسف: هههههههه ..
الجوهره: انت ما شفتها لما كنت كل شوي تناديها ..
يوسف: شفيها ؟
الجوهره: كل ما تدخل علينا و يها يكون احمر .. وحالتها حاله .. عذبتها ذاك اليوم ..
يوسف: هههههه .. تعالي بسألج ؟
الجوهره: هلا ..
يوسف: متى بتطلع صور العرس ..
الجوهره: يبيلها اسبوعين الى 3 اسابيع تقريبا ..
يوسف: يه وايد .. زين ما يصير اروح اطلع صوري انا وفطومتي .. كلها الا كم صوره
الجوهره: اهم شي فطومتك .. هههههه ..
يوسف مبتسم: عاد عديها انتي ..
الجوهره: بس هالمره ..
يوسف: زين بخصوص الصور ..
الجوهره: اي ي ي .. زين مر على المصوره شوفها اذا تقدر اطلع لك صورك قبل ..
يوسف: اكلمها ولا اروح احسن ؟
الجوهره: لا روح احسن .. عشان تختار الصور ..
يوسف: ما تصورنا وايد .. يمكن 4 او 5 صور انا وهي .. و صورتين مع اخوها ..
الجوهره: لا روح احسن ..
يوسف: ان شاءالله ..
رن جوال يوسف .. وفاطمه كانت المتصله .. يوسف شاف التلفون وابتسم ..
يوسف: هلا وغلا حبيبتي ..
فاطمه: هلا فديتك ..
يوسف وهو طالع من الصاله: فديت هالصوت والله ..
فاطمه مبتسمه: شحالك حبيبي ؟
يوسف بهمس: فديت حبيبي لي قلتيها ..
فاطمه انحرجت: يوووووسف ..
يوسف: لا خلاص باذوب من دلعج ..
فاطمه ماتت من الخجل ..
يوسف: شخبارج حبيبتي ؟
فاطمه: طيبه ..
يوسف: وحشتيني حبيبتي ..
فاطمه مبتسمه: وانت بعد ..
يوسف: انا بعد وشو ؟
فاطمه: انت بعد وحشتني ..
يوسف بفرح: يا ربي على الغزل .. والله اني انسان محظوظ ..
فاطمه: هههههه ..
يوسف: فديت هالضحكه وربي ..
فاطمه: يوسف ..
يوسف: عيونه ..
فاطمه: تسلم لي عيونه .. مممممم
يوسف: قولي حبيبتي ..
فاطمه: توديني بيت يدي .. محد فالبيت غيري .. راحوا وخلوني ..
يوسف مبتسم: من عيوني .. حاضرين لج يالبرنسيسه فاطمه بنت محمد ..
فاطمه مبتسمه: ما تقصر فديتك ..
يوسف: متى تبيني امرج حبيبتي ؟
فاطمه: يعني على الساعه 7 ونص يناسبك ؟
يوسف: يناسبني غصبن عني ..
فاطمه: هههههه ..
يوسف: اموت فالضحكه والله ..
فاطمه كانت وايد تنحرج من غزل يوسف لها ..
فاطمه: اول ما اجهز بتصل لك عشان تمر علي ..
يوسف: انا تحت امرج ..
فاطمه: ما تقصر فديتك ..
يوسف: يا قلبي عليج ..
فاطمه عضت شفتها: زين بخليك الحين ..
يوسف: زين حبيبتي ..
فاطمه: مع السلامه ..
يوسف: مع السلامه ..
سكر منها ورجع الصاله عند اخته .. كان مستانس .. الجوهره تمت تسأله وتلعوزه ..
الجوهره: المدام ..
يوسف: اي ..
الجوهره: قلبت كيانك فطومتك ..
يوسف: ههههه ..
الجوهره: شكلك غرقان في حبها ..
يوسف: حدي ..
الجوهره: ايه عليك يا يوسف .. هالكثر تحبها ..
يوسف غمض عيونه ورجع براسه على روا ..
يوسف بهمس: هي حياتي كلها ..
الجوهره: شتقول ؟
يوسف: ولا شي .. زين خالي متى بيرجع من المطار ؟
الجوهره: يبيله شوية وقت .. شوراك ؟
يوسف: بروح اودي المدام ..
الجوهره: وين ؟
يوسف: بوصلها بيت يدها .. ما عندها حد يوصلها ..
الجوهره:بصراحه فطومتك هاذي تنأكل ..
يوسف: ايه والله تنأكل ..
الجوهره: يوسف .. ترا حالتك وايد صعبه ..
يوسف: ساشوي يا اختي .. لقيت كل اللي فقدته عندها ..
الجوهره مبتسمه: الله يخليكم لبعض ..
يوسف: الله يسمع منج ..
الجوهره: الا بسألك .. انا وهنوده نسولف عن اسامي اليهال ..
يوسف باهتمام: زين ..
الجوهره: انا وهنوده بنسمي اول ولد على ابوي .. وانت ؟
يوسف: هي ودها تسمي على اخوها ..
الجوهره: اخوها الكبير صح ؟
يوسف: اي .. ليش ؟
الجوهره: لا بس اسأل .. شسمه اخوها ؟
يوسف: اسمه فارس ..
الجوهره: اسمه حلو ..
يوسف: وايد تحب اخوها .. وهو يموت فيها ومدلعها .. تخيلي لو خواتها طلبوا منه شي لو قدر عليه سواه لهم لو ماقدر يقولهم لأ .. بس فطومتي ما يرفض لها طلب .. خواتها لو يبون شي منه و رفضه يدزونها تتوسط لهم
الجوهره: هههههه .. حليله وايد يحبها ..
يوسف: وانا بعد وايد احبها ..
الجوهره: ههههه .. فديتك يا يوسف ..
دخل عليهم سلمان ..
سلمان: السلام عليكم ..
الكل: عليكم السلام ..
الجوهره: هلا خالي ..
سلمان: هلا يبه .. جوجو فديتج ماي بارد ..
الجوهره: ان شاءالله ..
يوسف: عيل راحت هنوده ..
سلمان: اي والله .. ايه عليها .. من اللي بلعوزه بعد اليوم ..
يوسف: هههههه .. اي والله بشتاق حق عبطها ..
سلمان: والله صاحت لين قالت بس ..
يوسف: مسكينه .. الله يرجعها بالسلامه ..
سلمان: آمين ..
دخلت الجوهره وتموا شوي يسولفون مع بعض .. اتصلت فاطمه بيوسف عشان يمر ياخذها .. استأذن منهم وراح لها طيران .. وصل عند بيتهم واتصل لها .. هي كانت تنتظره فالصاله ..
يوسف: حبيبتي ..
فاطمه مبتسمه: هلا والله .. وصلت ؟
يوسف: اي حبيبتي ..
فاطمه: الحين طالعه ..
سكرت منه وطلعت له .. كانت تمشي وعيونها على السياره .. يوسف كان يناظرها من بعيد ومبتسم ..
يوسف " فديت هالطول .. فديت هالجمال .. يا ربي عليها .. والله ذبت فيها هالبنت " .. قربت فاطمه من السياره ويوسف مد يده فتح لها الباب.. كان يراقبها وهي تركب السياره .. قعدت جنبه وسكرت الباب ..
يوسف مبتسم: تباركت سياراتي يا حبيبتي ..
فاطمه بخجل: زين بنوقف وايد ..
يوسف: اوه نسيت نفسي .. بعد من يشوفج ما تبينه يضيع ..
فاطمه: ههههههه ..
يوسف مسك يدها وحرك طالع من بيتهم .. فاطمه ضغطت على يده بنعومه .. تم ماسك يدها طول الدرب وهو يسوق بهدوء ويسولف معاها .. اتصل فيه عبدالعزيز ..
عبدالعزيز: وينك يالشيخ ؟
يوسف: اوه .. تصدق نسيت موعدنا ..
عبدالعزيز: صج والله ..
يوسف: شاسوي .. مدام معاي القمر مالي ومال النجوم ..
عبدالعزيز: شقصدك ؟
يوسف: انت وين ؟
عبدالعزيز: انا رايح بيتكم ..
يوسف: وانا رايح بيت يدك ..
عبدالعزيز: شو تسوي هناك ؟
يوسف: ناس فديتهم طلبوا مني خدمه .. وماقدرت اردهم .. تعرف مثل هالناس .. طلباتهم اوامر ..
عبدالعزيز: صج والله .. زين اوريكم انتوا الثنين ..
يوسف: من احنا الثنين؟
عبدالعزيز: عرفت من تكونون ..
يوسف: هههههه .. زين بس انزل المدام بيت يدك وبجيك البيت .. ادخل الميلس وخذ راحتك ..
عبدالعزيز: ما تقصر يا بوخليفه .. بس غصبن عنك باخذ راحتي ..
يوسف: هههههه ..
سكر يوسف من عبدالعزيز والتفت على فاطمه .. تم يطالعها بحنان .. وصل بيت يدها ودخل الحوش .. كانوا كلهم فالحوش .. الجد شاف يوسف وقام له على طول ..
الجد: حيالله هالولد النشمي ..
يوسف نزل من السياره وسلم على الجد ..
يوسف: الله يحيك .. شحالك يبه ؟
الجد: طيب طاب حالك الغالي .. اعلومك يبه ؟
يوسف: الحمدلله طيب ..
الجد: اخبار بنتنا ؟
يوسف: اسألها ..
الجد: ها فطيم يبه .. شخبارج مع هالمزيون؟
فاطمه منحرجه: الحمدلله يدي ..
الجد: والله عرفت من تختار يا يوسف .. فاطمه الماسه ..
يوسف بهمس: فديتها ..
فاطمه: زين انا بروح داخل .. تامروني على شي ؟
الجد: لا يبه .. الله يحفظج ..
يوسف: الله وياج ..
راحت فاطمه وهي طايره من الفرح .. وكانت ام فارس تراقبها وهي مستانسه لفرحة بنتها .. بس قلبها متقطع على فارس .. تفكر فيه وايد .. ودها تشوفه معرس ..
يوسف تم يسولف مع الجد شوي .. سلم عليه وراح بيتهم حق عبدالعزيز .. طلعوا يتمشون وراحوا القهوه .. مر هاليوم حلو للكل .. فاطمه و يوسف احلى عصافير .. فارس ردت فيه الروح بعد ما سمع احلى خبر من مناف .. مريم و خالد مشغولين بتجهيزات العرس اللي ما بقى عليه الا كم يوم ..
انشغلت العيلتين بتجهيزات العرس .. فارس طلع مع عبدالله وفيصل .. راحوا المجمع و تونسوا .. دخلهم السينما وتعشوا .. وبعدين رجعهم البيت .. مر هالاسبوع والكل مشغول بنفسه حق عرس مريم وخالد .. مريم كانت متوتره وحاسه برهبة الموقف .. خالد كان ميت من الشوق .. ام فارس كانت طايره من الوناسه .. وما خلت شوي ما سوته من فرحتها .. اما ام محمد كانت فرحتها بفرحة ام فارس .. هيا كانت تشارك الكل في التجهيزات بوفارس و بومحمد والجد كانوا يعابلون عرس الريايل .. فارس ومحمد وباقي الشباب كانوا يرتبون الخيمه مع العمال .. الجوهره كانت عندها مفاجأه حق سلمان و يوسف وهنادي وابراهيم .. هنادي و نواف كانوا عايشين احلى ايام الحب والرومنسيه في ميونخ ..
الجوهره: ابراهيم حبيبي ..
ابراهيم ترك الجريده اللي بيده والتفت عليها مبتسم ..
ابراهيم: هلا حبيبتي ..
الجوهره: ابي اكلمك في موضوع ..
ابراهيم باهتمام: قولي حبيبتي ..
الجوهره بدلع: تبي تعرف الموضوع يا بوخليفه ..
ابراهيم بوناسه: هااا .. بوخليفه .. فديت قلبج يا جوهرتي الغاليه ..
ابراهيم من وناسته شل الجوهره وحضنها بفرح .. الجوهره كانت مستانسه من ردة فعل ابراهيم ..
ابراهيم: مبروك يا اغلى ام فالدنيا .. مبروك يا ام خليفه ..
الجوهره منحرجه: الله يبارك فيك حبيبي ..
ابراهيم قعد على الكرسي وقعد الجوهره جنبه وتم يطالعها وعيونه تحكي فرحته ..
ابراهيم: قلتي لاحد ؟
الجوهره: انت اول واحد ..
ابراهيم باس راسها: الله يبشرج بالخير .. والله اني طاير من الفرحه ..
الجوهره: فديت روحك حبيبي ..
ابراهيم حط راسه في حضن الجوهره وتم يسولف معاها .. الجوهره كانت تلعب في شعر ابراهيم ..
ابراهيم: تتوقعين بكرنا بنت ولا ولد ؟
الجوهره: والله مادري ..
ابراهيم: شتفضلين ؟
الجوهره: ما تفرق عندي .. اللي يجي من الله حياه الله .. وانت حبيبي ؟
ابراهيم: انا بعد ما تفرق عندي .. بس حبيبتي لو جات بنت ابي اسميها على امي ..
الجوهره مبتسمه: ولا يهمك حبيبي ..
ابراهيم مسك يدها وحطها على صدره .. غمض عيونه ونام في حضنها .. تمت الجوهره تتأمل ملامح ابراهيم ..
الجوهره " الله يحفظك يا ابراهيم " ..
سلمان و يوسف فرحوا بخبر حمل الجوهره .. واخيرا بيمتلي البيت يهال .. سلمان فرح من خاطره .. و وعد نفسه انه يحب كل عيالهم و يكون له دور كبير في تربيتهم .. ويكون مسؤل عنهم .. اما يوسف فرح لاخته وتمنى الوقت لو يمر بسرعه ويشوف عياله يلعبون بحضنه .. احساس الابوه فاض في خاطره .. الجوهره اتصلت لهنادي وبلغتها بهالخبر الحلو .. وهنادي فرحت وايد لاختها .. حست ان فرحتها اكتملت بالخبر الحلو ..
اليوم هو اليوم الموعود لمريم وفارس .. والفرحه عمت البيتين .. في بيت بوفارس .. البنات من الظهر راحوا الفندق .. عشان يتجهزون .. هيا وام محمد وام فارس نزلوا يشرفون على القاعه .. الكل كان مرتبش .. البنات كانوا يتعدلون .. والجوهره كانت معاهم ..
مريم: فديت هنوده .. تمنيتها معانا ..
الجوهره مبتسمه: فديت قلبج يا عروسه .. انتي الحين خلج من هنوده وغيرها .. انتي اهم حدث اليوم ..
فاطمه: صح .. انتي اهم شي .. لا تشغلين بالج ..
الجوهره: لا تتوترين مرايم ..
مريم مسكت يد الجوهره وابتسمت لها ..
مريم: بحاول ..
تموا البنات يتعدلون والحريم يعابلون القاعه تحت .. الساعه 7 ونص هيا راحت الغرفه عند البنات ..
هيا: ها بناتي خلصتوا ؟
ايمان: باقي شوي عميمه ..
هيا: زين من خلصت مكياج ؟
ايمان: انا والريم خلصنا ..
هيا: ومن يتمكيج الحين ؟
ايمان: فطومه ..
هيا راحت صوب فاطمه ..
هيا: فديت هالعيون والله ..
فاطمه: هلا عميمه ..
هيا: من بعدج ؟
فاطمه: مرايم ..
هيا: الجوهره ما تمكيجت ؟
فاطمه: بلا تمكيجت من العصر .. انتي بعدي عميمه ؟
هيا: ان شاءالله .. زين سمعي حبيبتي ..
فاطمه: هلا ..
هيا: خلصوا ونزلوا القاعه زين ..
فاطمه: ان شاءالله ..
ايمان والريم خلصوا من تسريحاتهم .. لبسوا ونزلوا مع الجوهره .. هيا وفاطمه خلصوا ونزلوا مع بعض .. تمت مريم بروحها فتره وبعدين رجعت لها فاطمه .. كانت مريم تضيف اللمسات الاخيره على نفسها .. لبست الفستان بمساعدة فاطمه اختها .. رتبت نفسها وتمت تنتظر ينادونها عشان تنزل .. فاطمه كانت معاها ..
فاطمه: مرايم تجنين ..
مريم: فديت عيونج يا فطيم .. فطيم بقولج شي ..
فاطمه: قولي ..
مريم بخوف: خايفه من خالد ..
فاطمه بدهشه: شلون ؟ و ليش ؟
مريم خنقتها العبره: تذكرين سالفة الجنيه اللي طلعت له .؟
فاطمه مبتسمه: اي ..
مريم: اخاف تطلع لي .. يا ماماي ..
فاطمه: هههههه .. من صجج انتي ..
مريم: اي والله من صجي ..
فاطمه: خالد رجع احسن من قبل وما عليه شر .. بس انتي لا توسوسين .. يعني تطلعين معاه وتكلمينه فالتلفون ما حسيتي ان فيه شي؟
مريم: لا هو وايد عادي ..
فاطمه: عيل ليش متخرعه ..؟
مريم: لان خالد قالي السالفه ..
فاطمه عقدت حواجبها: اي سالفه ؟!
مريم: سالفته كامله .. مره قالي انها طلعت له وقالت له باخذ منك مريم .. ابيه خايفه ..
فاطمه حضنت اختها: مرايم ما عليج من هالكلام .. وبأذن الله ما عليكم شر انتي وخالد ..
مريم: الله يريح قلبج يا فطيم ..
فاطمه: زين لا تصيحين تخربين المكياج ..
مريم: ههههه .. زين
تموا مع بعض فتره لين اتصلت لهم هيا ..
هيا: فطومه .. ابوج جاي الغرفه .. لبسي اختج و تجهزوا ..
فاطمه: ان شاءالله عميمه ..
سكرت من عمتها والتفتت على اختها ..
فاطمه: يلا مرايم .. ابوي جاي ..
مريم: زين ..
بوفارس طق الباب ودخل على بناته ..
بوفارس مبتسم: فديت بناتي والله ..
فاطمه: والله فديتك انت يا بوفارس .. اللي يشوفك يقول انت المعرس ..
بوفارس: هههههه ..
دخل فارس وكان يمدح في خواته ..
فارس: شهالزين .. حلاتين حلاتين .. لو مو خواتي جان تزوجتكم ثنتينكم بليله وحده ..
الكل: ههههههه ..
بوفارس: الله يحفظكم من عيون الناس ..
فارس: زين يلا فطيم .. غطي مرايم خل ننزل ..
فاطمه: ان شاءالله ..
لبست فاطمه عبايتها .. وغطت اختها .. ونزلوا هم الاربعه .. وصلوا لين القاعه .. بوفارس وفارس راحوا برا بعد ما وصلوا البنات لين القاعه .. طلعت ام فارس عند الباب و دخلت بنتها .. مريم دخلت وكل الانظار متوجهه لها .. ام فارس صاحت من فرحتها .. ومريم كانت متوتره ومنحرجه .. و صلت للكوشه والكل قام يسلم عليها .. تمت فتره وبعدين دخل خالد .. اول ما دخل مريم كانت شوي وتصيح .. بوفارس وبومحمد دخلوا مع فارس .. خالد كان مستانس .. وشكله طالع يجنن .. وصل لين الكوشه .. ومريم كانت منزله راسها من الخجل والتوتر .. خالد قرب من مريم رفع راسها وباس جبهتها .. وقف جنبها وهو مبتسم .. بوفارس سلم على بنته .. وبومحمد سلم عليها .. الجد كان جاي من اخر القاعه وهو معصب ..
بومحمد: ويه نسينا ابوي ..
خالد: الله يعينكم عليه الحين ..
بوفارس: شبيفكنا من لسانه ..
بومحمد: اخاف من هالخيزران اللي بيده ..
بوفارس: معقوله يسويها ..
خالد: مو غريبه على يدي ..
قرب الجد من الكوشه ..
الجد: تروحون عني ..
بوفارس: ما رحنا عنك الغالي .. بس على بالي انك ورانا ..
الجد: انا بسنعكم لي ظهرنا من هني ..
بومحمد و بوفارس تموا يطالعون بعض مبتسمين .. الجد سلم على مريم وخالد و وقف يتصور معاهم .. البنات راحوا يتصورون معاهم بعد .. بوفارس كان مستخف على الريم وايمان ..
بوفارس " حليلهم البنات كبروا .. ماشاءالله عليهم " ..
خالد كان يسوي حركات حق مريم .. يمسك يدها وهي تسحبها من الخجل .. يرجع يمسكها مره ثانيه ويضغط عليها بقوه .. المعاريس قاموا بيطلعون من القاعه .. اول ما وصلوا باب القاعه استقبلهم فارس عشان يوصلهم فوق مع فاطمه .. الريم راحت صوب الباب عشان تشوف فارس .. كانت متعمده تروح وهي كاشفه .. شافها فارس وتم يطالعها بانبهار .. الريم استغلت الفرصه وابتسمت له بدلع .. فارس هز راسه ومشى .. باس مريم وسلم على خالد .. عبدالعزيز سلم على اخته وخالد .. اما محمد الملهوف استرق النظر وشاف فاطمه على السريع عن خاطره .. صد وراح عند الشباب .. خالد ومريم راحوا فوق .. فارس وفاطمه اللي وصلوهم .. رجعوا البنات القاعه وكملوا وناسهتم .. اما الشباب طلعوا وراحوا ساحة الاستعراض ..
فارس: خفوا يا شباب ..
عبدالعزيز: لازم نمرن السياير حق الحلبه هناك ..
محمد: والله انتوا مب صاحين ..
فاضل: رووووووح يا سيارتي الخطيره .. وتم يحفص ويسوي حركات ..
سلمان كان يطالعهم وهو مبسوط على نشاطهم وبرأتهم .. يوسف وعلي تسابقوا على الخط السريع .. والشباب تراهنوا عليهم .. واللي فاز علي .. واللي خسروا هم فاضل و فارس و سلمان .. اما محمد وعبدالعزيز فازوا فالرهان .. وكان رهانهم .. ان لو فاز علي الفريق الثاني يرجعون البيت حفي .. ( بدون نعل ) .. ولو فاز يوسف الفريق الاول يدخلون الفندق حفي ( بدون نعل ) .. بس من حسن حظ اللي شجعوا علي انه فاز ..
علي بشماته: هههاااااي .. فصخوا اشوف .. خل اخذ لكم لقطه تذكاريه .. بذلكم فها ..
سلمان و فارس و فاضل ويوسف وقفوا جنب بعض عشان علي ياخذ لهم لقطه ..
محمد بنذاله: لا رفعوا ثيابكم عشان تطلع الصوره حلوه ..
سلمان: قمة النذاله ولد عمك ..
فارس: تعلمني فيه ..
فاضل: مردوده ..
عبدالعزيز: النسيب هالصوره بوريها للمدام ..
يوسف: اذكر ربك وصل على النبي يالنسيب ..
الكل: ههههه
علي: يلا يالخسرانين .. لاتضيعون الوقت ..
الشباب رفعوا ثيابهم و علي خذ اللقطه الخطيره .. محمد جمع نعلهم وحطها في سيارته ..
محمد: يلا كل واحد يركب سيارته ويروح بيته ..
فارس: والنعل ؟
علي: اتفاقنا انكم ترجعون البيت حفي ..
عبدالعزيز: احم احم ..
يوسف: وجع ..
الكل: هههههه ..
يوسف: صدقوني مردوده ..
كل واحد من الشباب ركب سيارته .. وكانوا حاسين بالاهانه انهم ركبوا بدون نعلهم ..
علي: سباق شباب ..
يوسف بتحدي: قدام ..
......................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:10 AM
كل الشباب داسوا على الريس و شالوا عليه .. طبعا علي كان اولهم .. بس يوسف تحداه وداس حده وطافه .. فاضل لحقهم .. وتموا يزرقون بين السياير فالشوارع .. سلمان و محمد وفارس كانوا يسوقون وراهم بس ما كانوا يتسابقون معاهم كانوا دايسين الريس حده .. يوسف من سرعته طار عند اللفه و سلمان خاف عليه .. اما يوسف كان مستانس على الحركه ..
يوسف: واااااااااااااو .. روعه .. روعه ..
فاضل: والله خطير بوخليفه ..
علي: جابها برافو عليه ..
كملوا دربهم بسرعاتهم الجنونيه لين كلهم تجمعوا عند بيت بوفارس كلهم .. يوسف نزل وهو مستانس ..
علي: جبتها برافو عليك يا رجل ..
يوسف: ههاااااي .. شعور رائع ..
عبدالعزيز: بوخليفه انا اشهد انك فنان ..
فاضل نزل الجامه: عيل ما شفتوا هالحركه ..
شير التاير وطلع دخان وايد .. وكان صوت السياره مزعج بس خطير بالنسبه للشباب ..
يوسف: يا روحي على التشير ..
علي: كوووووول والله ..
سلمان ومحمد وفارس وصلوا ..
فارس مبتسم: بصراحه ابدعتوا ..
سلمان: يوسف خف مره ثانيه .. وعن الينون .. وراك مره ..
يوسف ابتسم بخجل: ان شاءالله ..
فارس: تفضلوا يا جماعه ..
كل الشباب دخلوا بيت بوفارس وكملوا سهرتهم .. لين اتصلت ام فارس في عبدالعزيز ..
ام فارس: عزيز يبه وينكم ؟
عبدالعزيز: احنا فالبيت ..
ام فارس: زين تعالوا اخذونا ..
عبدالعزيز: ان شاءالله .. ابوي وينه ؟
ام فارس: ابوك موجود بس السياره ما تكفي ..
عبدالعزيز: خلاص بنطلع من البيت الحين ..
التفت على فارس اللي كان مشغول بجواله ..
عبدالعزيز: فارس الاهل ينتظرونا فالفندق ..
فارس: يلا نروح نجيبهم ..
سلمان: زين احنا نستأذن يا جماعه ..
فارس: شدعوه يا بوخليفه .. بنرجع نكمل سهرتنا ..
سلمان: تاخر الوقت .. وانا تعبان ابي اريح شوي .. مادري عن يوسف اذا يبي يقعد ؟
يوسف: انا بعد ابي اروح اريح شوي .. بكره عندي شغل ابي اخلصه من الصبح ..
سلمان و يوسف استأذنوا وراحوا البيت .. فارس و عبدالعزيز وباقي الشباب راحوا القاعه يجيبون الحريم .. اول ما وصلوا دخلوا عند باب القاعه راح صوبهم جاسم ..
جاسم: امي تقول تعالوا داخل القاعه ..
عبدالعزيز: جسوم في حريم ؟
جاسم: بس احنا ..
فاضل: خساره ..
محمد: لو خالد هني .. مب كفو تتكلمون جي ..
الكل: هههههه
علي: خالد مب في فنكم الحين ..
فارس: اعتقوا الريال شوي ..
عبدالعزيز: يا ليلي الليل عليك يا خالد ..
محمد: بسكم عاد ..
فاضل: ما نفتك من خالد تطلع لنا انت ..
علي: ولين ..
كملوا دربهم للقاعه .. اول ما دخلوا البنات كانوا قاعدين على الطاولات يسولفون ويضحكون .. طبعا محمد راح عند ساره .. فارس راح عند خواته .. الريم كلت فارس بعيونها .. وفاطمه كانت تراقبها ..
ايمان: عيونج ريمو ..
الريم انحرجت: نعم ؟
ايمان رفعت حاجب: اقول فديت عيونج ..
الريم ابتسمت بتوتر وراحت صوب امها .. فاطمه ما عرفت تفسر حركة ايمان وتمت تفكر فيها ..
فارس: شو هالزين ام فارس .. اخاف انتي العروس ؟
ام فارس مبتسمه: فديت قلبك والله .. انت اللي طالع معرس ..
فارس: فديت عيونج يالغاليه ..
ام فارس: يعلني اشوفك معرس .. وطالعت الريم ..
فارس طالع الريم وصد على طول .. اما الريم كانت طايره من الوناسه .. فاطمه كانت تراقب بهدوء ..
ايمان: انا بختار لك عروسه يا فارس ..
فارس باستهزاؤ: غيرج كان اشطر ..
ايمان: افااا .. شلون ؟
فارس: شلون عاد هاذي مب شغل يهال ..
فاطمه: هههههه ..
الريم كانت تسمع كلامهم و هي ميته من القهر .. تموا شوي فالقاعه وبعدين كلن توجه لبيته .. فاطمه ركبت مع فارس وايمان مع ابوها وامها و جاسم .. عبدالعزيز كان محتج لان محد ركب معاه .. رجعوا البيت ويوسف اتصل بفاطمه ..
يوسف بشوق: حيالله هالصوت ..
فاطمه: هلا فديتك ..
يوسف: شخبارج حبيبتي ؟
فاطمه: طيبه الله يسلمك .. اعلومك ؟
يوسف: فديت هالصوت .. من سعت صوتج ردت فيني الروح ..
فاطمه بوناسه: فديت روحك يا يوسف ..
يوسف بهمس: فطومتي ..
فاطمه: هلا حبيبي ..
يوسف بهمس: احبج ..
فاطمه دمعت عيونها من الوناسه ..
فاطمه: فديتك يا يوسف .. وانا بعد احبك ..
يوسف ضاعت اعلومه يوم سمع احبك من فاطمه .. غمض عيونه وابتسم ..
يوسف: فديت قلبج يا فطومتي ..
فاطمه: الله لا يحرمني منك يا يوسف ..
يوسف: حياتي والله ..
تموا يسولفون لين أذن الفجر ..
يوسف: حبيبتي ..
فاطمه: هلا ..
يوسف: طولت عليج وانتي راجعه من العرس وتعبانه ..
فاطمه: بالعكس يا يوسف .. افرح لما اسمع صوتك ..
يوسف: يا قلبي انتي ..
فاطمه: فديت قلبك .. زين يلا قوم صل لان أذن من 10 دقايق ..
يوسف: ان شاءالله حبيبتي .. انتي متى بتنامين ؟
فاطمه: بصلي وبنام ..
يوسف: ممممم ..
فاطمه: قول ..
يوس: زين تنتظريني لين ارجع من المسيد ؟
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله ..
يوسف: حياتي والله .. بس ابي اسمع صوتج قبل ما انام ..
فاطمه: ان شاءالله ..
يوسف: زين حبيبتي خل اروح المسيد .. وباكلمج اول ما وصل البيت ..
فاطمه: تحمل بنفسك حياتي ..
يوسف بفرح: ان شاءالله حبيبتي ..
سكرت من يوسف وهي طايره من الفرحه .. هاي اول مره تكلم يوسف هالكثر .. اما يوسف المخبول كان فرحان كثر فاطمه ..
يوسف " احيانا احس اني اعيش حلم .. احب فطومتي .. و اتعرف على اهلها .. تحبني واموت فيها .. واتزوجها فديتها والله .. الحمدلله على كل حال " .. راح يقعد سلمان حق الصلاه . وكلعوا مع بعض للمسيد .. لما رجعوا يوسف اتصل بفاطمه .. كلمها شوي عن خاطره وبعدين غمض عيونه براحه ونام بهدوء وتعمق ..
مريم وخالد كانت ليلتهم غير كل الليالي .. خالد كان مسوي مفاجأت حق مريم .. وبحكم ان خالد وايد رومنسي .. فهو وايد يحب اضاءة الشموع .. بعد ما طلعوا من القاعه راحوا الغرفه .. اول ما انفتح لهم الباب مريم كانت متعجبه من الغرفه ..
مريم " ويه ليكون مغلطين فالغرفه .. يوم جبت شنطتي ما كانت الغرفه جي ؟ هااا اكيد احد سوالف خالد فديته "
خالد بعد ما طرد فارس وفاطمه سكر الباب رواح عند مريم اللي كانت تبي فاطمه تكون معاها عشان تبدل ملابسها
خالد: يلا روحوا .. بس لين هني انتهى دوركم ..
فاطمه: يه خالد .. خلني اساعد اختي شوي ..
خالد: انا بساعدها .. توكلوا ..
فارس: شو تساعدها .. البنت تستحي ..
فاطمه: اي البنت تستحي ..
خالد: ما في حيا ولا غيره .. يلا روحوا ..
فاطمه بقهر: خالد يا ويلك .. بعلم عليك ابوي ..
خالد رافع حاجب: فارس اخذ فطوم هالغثى و فكوني ..
فارس فهم ان خالد مسوي مفاجأه حق مريم .. بس فاطمه ما كانت فاهمه .. فارس سحب فاطمه اللي كانت محتجه ..
فاطمه: فارس شو فيك .. البنت لازم تبدل ..
فارس: انتي ما تفهمين ..
فاطمه وقفت وتخصرت لفارس ..
فاطمه: شو افهم ؟
فارس: الولد مسوي مفاجأه للبنت ..
سحبها من يدها وراحوا صوب المصاعد ..
فاطمه: اي ي ي .. بس بعد من اللي بيساعدها ؟
فارس: يالله عليج يا فطيم .. صايره وايد تحنين جنج عيوز ماكلين عشاها ..
فاطمه عصبت: شو عيوز ماكلين عشاها .. ماحبك فارس ..
فارس مبتسم: فديت عيونها اللي ما تحبني ..
فاطمه مدت البوز وطلعت من المصعد وهي زعلانه على فارس .. فارس سحبها قبل ما تدخل القاعه ..
فارس: شدعوه تزعلين فطيم ..
فاطمه: ما زعلت ..
فارس: احلفي زين ..
فاطمه بدلع: مابي ..
فارس: ههههههه .. فديت اللي ما تبي والله .. وباس راسها .. ولا تزعلين يالغاليه ..
فاطمه ابتسمت: ما زعلت فديتك ..
فارس: زين يعني اروح وانا متطمن ؟
فاطمه: اي ..
ابتسموا لبعض وفارس راح صوب الشباب .. اما فاطمه راحت القاعه و يوسف ماخذ كل تفكيرها ..
الحين خل نرجع لمريم وخالد .. طبعا مريم كانت مستغربه من التغير اللي صار بالغرفه .. بعد ما خالد صرف فاطمه وفارس سكر الباب وراح صوب مرم اللي كانت واقفه في ممر الغرفه وعلامات التعجب باينه عليها .. فرب منها ومسك يدها ..
خالد: مبروك يا اغلى مريم فالدنيا ..
مريم نزلت راسها: الله يبارك فيك يا خالد ..
خالد طبع بوسه على جبهتها: الله يقدرني واسعدج يا بنت العم ..
مريم اكتفت بابتسامه ..
خالد: زين تعالي ارتاحي حبيبتي ..
مريم مشت جنب خالد وقعدوا على الكرسي ..
مريم: خالد انت ما تخلي عنك المفاجأت ..
خالد يطالعها مبتسم: فديت قلبج .. بعدنا باول المشوار ..
مريم باستغراب: اول المشوار! .. شلون ؟
خالد: عاد لا تحرقين المفاجأه يا حبيبتي ..
مريم مبتسمه: زين حبيبي ..
خالد: عن أذنج حبيبتي ..
مريم: زين فديتك ..
خالد راح الغرفه الثانيه و اتصل عشان يرتب حق المفاجأه والعشا .. مريم كانت مستانسه وفي نفس الوقت ودها تعرف شو المفجأه اللي محضرها لها خالد .. رجع لها خالد وهو مبتسم .. قعد جنبها وتم يتغزل بجمالها ..
خالد: شو هالزين يا بنت العم .. ماشاءالله عليج ..
مريم كانت منحرجه وما ردت ..
خالد قرب منها: ذبحتيني بهالجمال .. وربي ماشفت بحلاج .. شو هالفستان الحلو .. حركات بعد قاصه اليود ومطلعتي هالزنود البيضه .. انتي ناويه علي الليله ..
مريم: انت بعد ما عليك زود ..
خالد مبتسم: كملي ابي اسمع صوتج ..
مريم بدلع: خاااااالد ..
خالد: فديت اللي قالت خالد .. شو هالتسريحه الحلوه يا حلوه انتي .. شو هالحنه الزينه .. كل هاي لي ..
مريم: اي ..
خالد: اموت فالخجل .. زين قولي لي حبيبتي شلون ما علي زود ..
مريم"فديتك يا خالد": طالع غير ..
خالد: رفعي راسج وكلميني ..
مريم رفعت راسها وتلاقت عيونها بعيون خالد .. كانت بتكمل بس هامت بعيونه .. وخالد ضاعت علومه لما تلاقت عيونهم ببعض .. تموا يطالعون بعض بحب وحنان ......
..................
خالد: زين قومي بدلي ملابسج حبيبتي ..
مريم: زين بس اتصل بفاطمه ولا امي عشان يساعدوني ..
خالد: افاا .. وانا ؟
مريم: لا استحي ..
خالد: ما راح اشوفج ..
مريم: لا مابي ..
خالد: عن الدلع يا كل الدلع انتي ..
مريم بتوسل: الله يخليك يا خالد ..
خالد بهدوء: حبيبتي شو فيها لو انا ساعدتج .. وعلى فكره ابيج تلبسين اللي البدله اللي انا مخليها فالكبت ..
مريم عقدت حواجبها: اي بدله ..
خالد: انتي تعالي خل اوريج اياها ..
مريم: ان شاءالله ..
مدت يدها لخالد .. مسكها من يدها وراحوا الغرفه الثانيه .. فتح الكبت وشافت مريم البدله و استغربت ..
مريم: خالد حق ايش هالبدله ؟
خالد: انتي لبسيها وبتعرفين ..
مريم باستسلام: ان شاءالله ..
خالد باس يدها: فديت قلبها بنت عمي ..
مريم ابتسمت: زين تعال شل الطرحه من راسي .. بس شوي شوي .. مو تسحبها بقوه ..
خالد: ههههه .. زين حبيبتي .. بس خل افصخ البشت وبرجع لج ..
مريم: زين ..
مريم تمت اطالع البدله وتتفكر فيها .. والبدله كانت تنوره سوده شيفون فيها ورود صغيره لونها ابيض .. و بادي خفيف لونه ابيض و فيه ورود سوده مطرزه موزعه على البادي .. تمت اطالع البدله وهي مستغربه ..
مريم" ليش البس هالبدله ؟ شو الغرض منها .. آه منك ومن حركاتك يا خالد " .. ابتسمت وهي تفكر في خالد ..
رجع خالد عند مريم ,,
خالد: فديتها اللي واقفه جدامي ..
مريم كانت تشوف خالد وتتفكر في وسامته ..
مريم: تدري انك تشبه يدي ..
خالد مبتسم: اي ادري .. ما تشوفينه للحين يغازل .. فاكر نفسه للحين شاب ..
مريم: ههههه .. حليله يدي ..
خالد: فديت هالضحكه والله ..
مريم: زين الحين شل الطرحه بس اول شيل المشابيص شوي شوي ..
خالد: زين ..

مد يده وتم يشل المشابيص اللي كانت تثبت الطرحه ..
خالد: حشى شو مسويه براسج انتي .. ما خليتي مشباص ما حطيتيه ..
مريم: هههههه .. لازم اثبت الطرحه .. بعدين لا تطنز علي ..
خالد مبتسم: ان شاءالله طاله عمرج ..
مريم وخالد: ههههههه ..
خلص خالد من المشابيص ونزل الطرحه من على راس مريم ..
مريم: زين الحين انا بافتح شعري ..
خالد: معليه حبيبتي بساعدج ..
مريم: لا مابي ..
خالد: يالدلوعه .. انا بساعدج .. يلا اشوف عطيني ظهرج خل افتح لج شعرج ..
مريم: زين زين ..
خلصوا من الطرحه والشعر .. ومريم حست بالراحه بعد ما فتحت شعرها .. الحين جى دور الفستان ..
مريم: شوف انت افتح السحاب واطلع زين ..
خالد بخبث: ليش حبيبتي اروح ..
مريم: خالد عاد ..
خالد: ههههه .. زين يلا عطيني ظهرج ..
فتح لها سحاب الفستان وطلع راح الغرفه الثانيه .. مريم بدلت ملابسها ولبست البدله .. كانت البدله مرتبه عليها مشطت شعرها و ضبطت مكياجها وراحت الغرفه الثانيه عند خالد .. اول ما دخلت على خالد تم يطالعها وهو مبتسم ..
خالد " لا إله الا الله على هالجمال" ..
مريم قربت من خالد وقعدت جنبه .. خالد مسك يدها ..
خالد: فديت هالجمال يا بنت العم .. الله يحفظج يالغاليه ..
مريم: فديت قلبك يا خالد ..
خالد: يعني حرمتيني من شوفتج شهر عشان هالجمال .. والله انطرج العمر كله ..
مريم: الله يقدرني واسعدك يا خالد ..
خالد طوق مريم بيدينه وحضنها بحنان .. مريم حطت راسها على كتفه وغمضت عيونها ..
خالد: اتصل اطلب العشا الحين حبيبتي ..
مريم: ممممم .. الساعه كم الحين ؟
خالد: الحين تقريبا الساعه 1 ونص ..
مريم: ماشاءالله الوقت يركض ..
خالد: ها حبيبتي اتصل اقولهم يجيبون لنا العشا ؟
مريم: زين حبيبي ..
خالد مد يده على الطاوله الصغيره اللي جنبه واتصل بخدمة الغرف .. بعد ماخلص مريم سألته ..
مريم: خالد بسألك حبيبي ..
خالد: قولي فديت قلبج ..
مريم: شلون غيرت الغرفه جي .. انا يوم جيت الظهر عشان احط اغراضي ما كانت جي ..
خالد: يوم رحتي الغرفه الثانيه تتعدلين انا طلبت منهم يدخلون يسون كل اللي انتي الحين فيه ..
مريم: ترتيب الشموح يجنن .. واحواض السمك حلوه حول الشموع .. الورد الاحمر المنثر في كل مكان روعه .. لا وريحة الغرفه روعه بصراحه ..
خالد قرب من مريم: كل شي لعيونج يهون ..
مريم بخجل: فديت عيونك يا خالد ..
خدمة الغرف جابوا العشا ..
خالد: حبيبتي روحي الغرفه الثانيه خل يدخلون الاكل ..
مريم قامت بتروح الغرفه الثانيه: ان شاءالله ..
خالد: فديتج اخذي بشتي معاج ..
مريم: زين حبيبي ..
خذت بشت خالد وراحت الغرفه الثانيه .. تمت تشم ريحة بشت خالد .. وهي فرحانه .. بعد ما ربتوا لهم الاكل في الغرفه الثانيه .. خالد نادى على مريم ..
خالد: تعالي حبيبتي محد هني ..
مريم: ان شاءالله ..
راحت الغرفه الثانيه .. خالد فصخ غترته وحذفها على الكرسي .. مريم استخفت على شكله ..
مريم: ليش ما تطول شعرك خالد ..؟
خالد التفت: اول شعري؟
مريم: اي .. شعرك ناعم و لو طولته بيطلع حلو عليك ..
خالد: ممممم ..
مريم: مو تطوله وايد .. بس يكون طايح ومبين ..
خالد: حاضرين ولا يهمج زوجتي الغاليه ..
مريم: فديت قلبك يا زوجي الغالي ..
مريم وخالد: هههههه ..
خالد: فديت هالضحكه والله .. يلا تعالي نتعشى حبيبتي ..
مريم قربت: ان شاءالله ..
تعشوا الحبايب وبعدين تموا يسولفون لين مريم غطت عيونها وهي في حضن خالد .. خالد كان يطالع ملامح مريم ويتفكر في جمالها .. أذن الفجر ومريم كانت بحضن خالد .. قعدها بهدوء ..
خالد: مريم .. مرايم ..
مريم: همممم ..
خالد: فديت قلبج قومي أذن الفجر ..
مريم فتحت عيونها: أذن ؟
خالد: اي حبيبتي ..
مريم: زين الحين بقوم ..
خالد تركها وراح يتوضأ .. مريم تمت اطالع الغرفه وابتسمت .. دخلت الحمام الثاني توضت وطلعت وهي تتمسح شافت خالد يصلي .. بسرعه ليست شيلتها وكبرت جنبه .. بعد ما صلوا خالد اتصل تلفون وراح لبس بنطلون اسود وتي شيرت ازرق سماوي .. مريم استغربت وتمت اطالع خالد ..
خالد: يلا حياتي لبسي عبايتج ..
مريم باستغراب: البس عبايتي ؟
خالد: اي حبيبتي .. حان وقت المفاجأه ..
مريم ابتسمت: اموت في المفاجأه و وقت المفاجأه ..
خالد ومريم: ههههههه
راحت مريم الغرفه الثانيه .. رفعت شعرها وحطت كحل .. لبست عبايتها وشيلتها وراحت عند خالد اللي كان ينتظرها ..
خالد: جاهزه حبيبتي ..
مريم: اي ..
خالد: ماله داعي تشيلين شنطتج ..
مريم: زين ..
تركت الشنطه على الطاوله وطلعوا من الغرفه .. كان شخص من الفندق ينتظرهم عند المصعد ..
الموظفه: استاذ خالد وحرمه ؟
خالد: اي ..
الموظفه: اهلا وسهلا فيكم نزلاء بالفندق عندنا ..
خالد: اهلا وسهلا ..
انفتح باب المصعد .. الموظفه دخلت قبلهم ..
الموظفه: تفضلوا ..
دخل خالد وهو ماسك يد مريم .. مريم تمت اطالع المصعد اللي رايح فوق .. استغربت ..
مريم " وين رايحين احنا .. وليش فوق مو تحت ؟ " .. وقف المصعد .. لما انفتح الباب مشوا في ممر طويل نهايته باب .. الموظفه فتحت الباب ومريم وخالد صعدوا الدري .. مريم كانت مستغربه وتتسأل بينها وبين نفسها عن المكان اللي هم فيه .. نهاية الدري كان فيه باب نفس ابواب الطوارئ اللي فالمباني .. الموظفه سبقتهم على الباب وفتحته لهم .. ورا هالباب تبينت لمريم المفاجأه .. طلعوا على سطح الفندق .. وكان لون السماء بدى يميل للفاتح لان الشمس بدت تشرق .. مريم سمعت صوت غريب .. شافت هليكوبتر نازله على السطح ..
مريم: خالد شو هاي ؟
خالد مبتسم: بعد شوي بتعرفين ..
نزل طيار الهليكوبتر وسلم على خالد ..
الطيار: مرحبا استاذ خالد .. الف مبروك ..
خالد: الله يبارك فيك الغالي ..
الطيار: جاهزين ؟
خالد: اي جاهزين ..
الطيار: تفضلوا ..
خالد: يلا حبيبتي ..
مريم: ان شاءالله " هالانسان كله مفاجأت " ..
ركبوا الهليكوبر .. مساعد الطيار عطاهم سماعات كبيره مزوده بمايك عشان يكلمون بعض فيها .. لان صوت اجهزة الهليكوبر مزعجه و وايد قويه على الاذن .. خالد لبس السماعه و عطى الثانيه لمريم .. مريم عدلت شيلتها ولبستها .. كانت حاسه بخوف .. مسكت يد خالد وضغطت عليها ..
خالد: خايفه حبيبتي ؟
مريم: شوي بس ..
خاد مبتسم: فديت قلبج .. تعالي عندي حياتي ..
ربطوا الاحزمه والطيار أشر لخالد انهم بيقلعون .. خالد هز له راسه بالموافقه .. ارتفعت الهليكوبر عن سطح الفندق .. مريم كانت ضاغطه على يد خالد ومغمضه عيونها .. خالد طوقها بيده اليمين وقربها من صدره .. وبيده السيار كان ماسك يدينها ..
خالد: فتحي عيونج احنا فالجو الحين ..
مريم فتحت عيونها كانت تشوف الفندق صغير .. وتشوف الانوار في البلاد رهيبه من فوق .. الهليكوبتر تم محلق فالجو .. خالد طلب من مريم انه يقعدون مواجهين الدريشه .. كان الخليج كبير تحتهم .. ومريم كانت منبهره بالمنظر .. اشرقت الشمس ونورت سماهم حب و حنان .. خالد ومريم تموا يتأملون شروق الشمس وهم جنب بعض ..
خالد: حياتي مرايم ..
مريم: هلا حبيبي ..
خالد: انا عشقي شوروق وغروب الشمس .. و تمنيت طول عمري انج تشاركيني هاللحظه .. اقعد جنبج وايدي بيدج ونتأمل شروق الشمس يا شمس حياتي انتي ..
مريم: فديت قلبك يا خالد .. والله ما تخيلت نفسي بتأمل شروق الشمس من هالزاويه .. و ما تخيلت عمري باركب هليكوبتر .. شلون جات في بالك ؟
خالد مبتسم: جربتها من قبل ..
مريم: واااااو .. ماشاءالله عليك يا خالد ..
خالد: بس جربت غروب الشمس .. وقلت لازم اتامل شروق الشمس وايادينا متشابكه ببعض ..
مريم: فديت روحك يا خالد ..
كان منظر شروق الشمس عظيم .. انعكاس اشعت الشمس على امواج البحر .. و تغلغلها وسط الغيوم .. مريم وخالد تأملوا هالمنظر لمدة ساعه من اقلاعهم من سطح الفندق .. بعد ما ارتفعت الشمس في السناء حان وقت العوده للفندق .. رجعوا ادراجعم للفندق .. نزل الطيار من الهليكوبتر وفتح لهم الباب .. سلم عليهم ..
الطيار: اتمنى انكم استمتعتوا معانا ..
خالد: جزاك الله خير .. وماقصر الغالي ..
الطيار: حاضرين لك اي وقت .. موفقين ان شاءالله ..
خالد مبتسم: الله يسلمك ..
رجع الطيار للهليكوبر وحلق فيها فالسماء .. مريم وخالد كانن موظفة الفندق في استقبالهم وبيده كاميره .. طلب من الموظفات يقدمون الورد والهدايا لمريم .. وهي خذت لهم لقطات حسب تعليمات خالد .. مريم كانت مستانسه بعد ما خلصوا تصوير رجعوا غرفتهم .. مريم كانت مستانسه وما توقعت ان ليلة عرسها بتكون جي .. توقعتها تكون تقليديه .. بس خالد كسر روتين ليلة الدخله ..
مريم: متى بتنام ؟
خالد: بعد شوي ..
مريم: زين باخذ لي شور سريع ..
خالد: اخذي راحتج حياتي .. باطلب فطور شو تبين عصر ولا شاي ؟
مريم مبتسمه: ابي مثلك ..
خالد عض شفته وابتسم لها: زين ..
مريم دخلت الحمام وخذت لها شور دافي .. خالد طلب لهم فطور و راح خذ له شور في الحمام الثاني .. طلعت من الحمام ولقت خالد قاعد يقرى الجريده والفطور جدامه .. قربت منه وطبعت بوسه على خده ..
مريم: نعيما حبيبي ..
خالد ابتسم: الله ينعم عليج حياتي ..
مريم: شو هالفطور الشهي ..
خالد: اقربي يا حياتي ..
مريم: ان شاءالله .. اصب لك شاي حبيبي ..
خالد: اي فديت روحج ..
بعد ما تريقوا قعدوا شوي يتفرجون على التلفزيون وبعدين ناموا .. كانت مريم اسعد انسانه بمفاجأت خالد .. وخالد كان اسعد انسانه لانه ارتبط بمريم بنت عمه و حب حياته
......................

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:11 AM
تموا ساكتين فتره .. وفاطمه تشجعت وكلمت فارس ..
فاطمه: فارس ممكن اسألك سؤال ؟
فارس"يا ويلي من فطيم": اي تفضلي ..
فاطمه: انت تحب ؟
فارس بطل عيونه وتم يطالع فاطمه ..
فارس: احم .. شو اللي خلاج تسألين هالسؤال ؟!!
فاطمه: فارس .. كل شي واضح .. وبعدين انا مو صغيره عشان تسكتني بكم كلمه يا فارس ..





فرحة مريم وخالد ما تنوصف .. بعد ما قضوا ليله حلوه و استمتعوا بشروق الشمس على متن الهليكوبتر .. راحوا بيت بوفارس .. الكل استقبلهم بحب وحنان وشوق .. بوفارس كان طاير من الفرحه .. ام فارس صاحت اول ما شافت بنتها .. ايمان وفاطمه كانوا فرحانين لاختهم .. فارس وعبدالعزيز كانوا يلعوزون خالد ومريم .. بيت بومحمد راحوا بيت بوفارس عشان يستقبلون المعاريس .. كلن سلم عليهم واستقبلهم بفرح .. خالد كان مستانس ويسولف مع الشباب .. مريم مسكوها البنات وطاروا فيها على غرفة فاطمه ..
ايمان: ها مريوم ..
مريم مبتسمه: شو ها مريم ؟
ايمان: انتي فاهمه وانا فاهمه ..
مريم: لا مو فاهمه شي ..
فاطمه: خليها عنج .. توها صغيره على هالسوالف .. بعدين انا وانتي نقعد بروحنا ونتكلم على راحتنا ..
مري بخبث: ولا يهمج ..
الريم: خفوا علينا يالمعرسات ..
الكل: هههههه ..
تموا البنات يسولفون شوي وبعدين نزلوا تحت عشان يتغدون .. فارس كان فالصاله يسولف مع عمته هيا .. البنات دخلوا عليهم والريم ما شلت عيونها عن فارس .. لدرجة ان فارس تضايق وماقدر يقعد ..
هيا: وين رايح فديتك ؟
فارس: بروح عند الشباب ..
هيا: للحين ما حطوا الغدا خلك شوي ..
فارس: حاضرين لج عميمه ..
الريم كانت مستانسه وهي اطالع فارس وهو يتكلم مع عمته .. وفاطمه كانت تشوف الريم بشفقه ..
فاطمه " مسكينه الريم .. بتاكل فارس بعيونها .. الله يهديها عشمت نفسها بحب فارس " ..
رن جوال فارس وكانت مناف المتصله .. شاف التلفون وابتسم .. كتم الرنه وقام عشان يتكلم برا ..
هيا مبتسمه: شو هالمكالمه الضروريه ؟
فارس: هههههه .. شوي وراجع ..
هيا: اخاف بس بترجع ..
فارس: احم .. بس شوي ..
هيا: زين رد قبل ما تنحسب المكالمه عليك ..
فارس مبتسم: تفداهم ..
محد انتبه لكلام فارس الا الريم .. حست بغصه لما سمعت اخر كلمه منه .. مريم وايمان كانوا يسولفون .. فاطمه كانت تمسج يوسف .. الريم تمت ساكته وتغير ويها .. فارس طلع واتصل بمناف ..
فارس: فديت هالصوت ..
مناف منحرجه: شخبارك حبيبي ؟
فارس مبتسم: الحين صرت بخير ..
مناف: فديت قلبك والله ..
فارس: اخبارج انتي ؟
مناف: الحمدلله .. زين متى بتسافر ؟
فارس: تو الناس ..
مناف: ليش ؟
فارس: ولد عمي بيودي هله المانيا .. وبعد ما يرجع بنروح ..
مناف: اي ي ي ..
فارس: تجين معاي ؟
مناف: وين ؟
فارس: المكسيك ..
مناف: هههههه .. شاللي يوديني ؟
فارس: تعالي بلبسج الكبوس الكبيره مالتهم .. وبأكلج تاكو وفلفل .. و بوديج على البحر تتشمسين ..
مناف: ههههههه ..
فارس بشوق: خاطري احضن ايدج وامشي جبنج ..
مناف استحت وماردت على فارس .. غمضت عيونها وتخيلت نفسها تمشي جنب فارس ..
فارس: شو فيج سكتي حياتي ؟
مناف: ها .. لا ولاشي حبيبي ..
فارس: ما ودج نكون مع بعض مناف ..
مناف بخجل: اي ..
فارس: شو اللي اي حياتي ؟
مناف سكتت وماردت على فارس .. فارس حس انها انحرجت ..
فارس: مناف ..
مناف: نعم ..
فارس: اموت فيج ..
مناف مبتسمه: حياتي والله .. وانا احبك يا فارس .. انت صرت كل شي بحياتي ..
فارس: وانتي حياتي كلها ..
مناف وفارس تموا يسولفون عن حبهم .. محمد كان يراقب فارس ويفكر فيه ..
محمد " ايه عليك يا فارس .. قلبك كبير .. والله يعين قلبك " ..
خلص فارس من مكالمته مع مناف ورجع الصاله ..
هيا: شو هالمكالمه الطويله ؟
فارس: ههههه .. ما طولت حرام عليج .. بعدين هالمكالمه شغل
هيا: ما يندرى عن هالشغل ..
فارس: زين انا بروح الميلس باتغدا ..
هيا: بالعافيه فديتك ..
فارس: الله يعافيج .. التفت على فاطمه .. اقول فطيم ..
فاطمه: هلا اخوي ..
فارس: يقولون النسيب فالميلس بيتغدا عندنا ..
فاطمه: عليه بالعافيه ..
فارس: هههههه .. بوصلها له ..
فاطمه ابتسمت لفارس ونزلت راسها .. فارس ضحك عليها وطلع عنهم .. الريم كانت تشوف فارس وهي معصبه
الريم " شو هالمكالمه المهمه اللي مونسه فارس هالكثر ؟ علينا شغل .. اففففف "
فارس مر المطبخ على امه .. ولقى يدته قاعده وتشرف على الخدم ..
فارس: احم احم .. انا جيت ..
الجده صدت عنه: لوع الله جبدك ..
فارس: شحالج الغاليه ؟
الجده: حالي احسن من حالك ..
فارس: انا كنت اسأل امي ..
الجده: وجع ..
ام محمد: هههههه .. جننتها يا فارس ..
الجده: والله هو المينون ..
فارس: سمعيني الشيخه .. من المينون ..
الجده: انت ..
فارس بصوت عالي: لا انا ..
الجده تخرعت: و عزرايل ياخذ روح العدو ..
فارس: هههههههه .. خافت
الجده قامت من الكرسي وماسكه في يدها صحن تبي تضرب فيه فارس ..
الجده: يعلك تعرس ..
فارس: آمين ..
ام فارس التفت على فارس مستغربه ..
الجده: زواجك بيكون على يدي ..
فارس: لا من زين ذوقج .. اكيد بتاخذين لي اللي مسويه فرق العدله .. لا ومسويه عجفتين بعد ..
الجده: وازينهم هالبنايات .. لا وبعد بلبسها صروال بو دق من تحت ..
فارس: هههههه .. احلى يا صروال بو دق .. بس عيل مب ماخذ الا اللي تختارينها .. وباس راس يدته ..
الجده: زين روح تغدا .. فكنا
فارس: لا حالف انتي تأكليني بيدج ..
الجده: وع من زين حلجك ..
فارس: واااي .. حلجي اللي تعيبين عليه في ناس بيموتون ويذوقونه ..
الجده: ويه .. من يبي يذوق حلجك ..
ام فارس و ام محمد كانوا يطالعون فارس باستغراب ..
الجده دزت فارس: روح تغدا يا علك العافيه ..
فارس وهو طالع: زين زين ..
فارس راح الميلس .. دخل سلم عليهم وهو مفرفش ..
بوفارس: تعال تغدا يبه ..
فارس: لحظه شوي الغالي .. كان يقرى مسج من مناف ..
محمد: فارس يتغلى يا عمي ..
بوفارس: ما يركب عليه كلش ..
محمد: كلش كلش ..
الكل: ههههههه
فارس: اونكم قطعتوني .؟
محمد: لا طال عمرك .. تعال تغدا بس ..
فارس: ان شاءالله .. التفت على يوسف .. شحاله النسيب ؟
يوسف ابتسم: طيب الله يسلمك ..
فارس التفت على خالد: وشحاله النسيب الثاني ..
خالد رفع حاجب: طيب طاب حالك ..
فارس: والله بالعب بكم يا انسباي الثنين .. صبروا علي بس ..
خالد و يوسف طالعوا بعض وابتسموا .. تغدوا الشباب و اول من خلص فيهم الجد
عبدالعزيز: شبعت يالكشخه ؟
الجد: الحمدلله ..
عبدالعزيز: ما كلت شي .
الجد: على بالكم انا مثلكم هامور اكل كل شي ..
يوسف و بوفارس غصوا .. تموا يكحون ..
عبدالعزيز: حشى مب عين عليك ..
بومحمد: اذكر ربك يبه ..
الجد مبتسم: لا اله الا الله .. سمالله عليكم ..
بوفارس يضرب صدره: كح كح .. الله يهديك يبه ..
بومحمد: هاتوا الماي ..
قام سلطان وعطى عمه و يوسف الماي .. اما الجد مافتكر فيهم وراح يغسل يده ..
فارس: سمالله عليك يالنسيب .. وبهمس .. مادروا عنك اللي هناك ..
يوسف: احم .. الله يسلمك ..
خلصوا الشباب غداهم و بوفارس طلب من الحريم انهم يجيبون الفواكه والحلويات والقهوه والشاي .. بعد ما تفاولوا الريايل خالد استأذن منهم عشان يروح البيت يريح شوي .. اتصل بمريم وطلعوا مع بعض .. طبعا خالد كان مجهز غرفته هو و مريم قبل العرس بشهر .. راحوا البيت ومريم عجبتها الغرفه و ذوق ولمسات خالد فيها الحبايب قيلوا الظهر من بعد التعب .. في بيت بوفارس الشباب قيلوا في الميلس والحريم قعدوا فالصاله .. اما البنات تجمعوا في غرفة ايمان تموا يسولفون ويحشون في خلق الله .. الريم و ايمان ناموا بعد السوالف .. اما فاطمه فكانت تمسج يوسف ..
......................
خالد ومريم طاروا على فرنسا يقضون شهر العسل .. محمد وساره سافروا المانيا .. عيلة بوفارس وبومحمد جهزوا عشان يسافرون لندن .. البنات كانوا مجهزين شنطهم وعدتهم كامله .. فاطمه اتصلت بمناف عشان تسلم عليها قبل ما يسافرون ..
فاطمه: السلام عليكم ..
مناف: عليكم السلام والرحمه .. هلا وغلا ..
فاطمه مبتسمه: شحالج مناف ؟
مناف: الحمدلله بخير .. اعلومكم انتوا ؟
فاطمه: الحمدلله طيبين .. بس زعلانين منج ..
مناف: ليش ؟
فاطمه: ما حضرتي عرس مريم ..
مناف: والله ظروفي صعبه يا فاطمه .. ماعندي حد يجيبني ..
فاطمه بحنان: فديتج يا مناف .. زين كنا بنطرش لج السايق مافيها شي ..
مناف: ما تقصرون فديتكم .. انا كلمت مريم وباركت لها ..
فاطمه: قالت لي .. فيج الخير يا مناف .. بس كانت بتكتمل فرحتنا بوجودج ..
مناف: انتوا ما قصرتوا اكيد .. يعطيكم العافيه ..
فاطمه: الله يعافيج .. والفال لج يا مناف ..
مناف منحرجه" آمين": الله يسلمج حبيبتي ..
فاطمه: زين مناف شو رايج امرج ونجي بيتنا ؟
مناف: صعبه حبيبتي .. وبيتنا بعيد .. منطقتنا شبة مهجوره ..
فاطمه: انتي تصعبينها .. بجيج مع ابوي ..
مناف: انا مابي اصعبها .. بس امي ما بتوافق اني اركب مع ابوج .. وبيتنا بعيد وماعندي حد يجيبني ..
فاطمه: زين بجيج مع الدريول .. وبخلي ابوي ولا اخوي يمشون وراي بالسياره ..
مناف: زين شوفي مو الحين .. بعد ما ترجعون من السفر احسن ..
فاطمه: وعد ..
مناف: وعد ..
فاطمه: فديتج يا مناف .. زين حبيبتي تامريني على شي من لندن ؟
مناف: تروحين وترجعين بالسلامه ..
فاطمه: الله يسلمج حياتي .. زين ما طول عليج .. بكلمج وقت ثاني ..
مناف: زين حبيبتي ..
فاطمه: مع السلامه ..
مناف: مع السلامه ..
سكرت فاطمه من مناف وهي تفكر في فارس .. اما مناف سكرت من فاطمه واتصلت بفارس على طول .. فارس كان مع محمد فالقهوه ..

فارس: هلا وغلا ..


مناف: هلا حبيبي .. شخبارك ؟


فارس: تمام .. انتي شو اخبارج ؟


مناف: الحمدلله ..


فارس بهمس: وحشتيني ..


مناف مبتسمه: وانت اكثر حبيبي ..


فارس: خاطري اشوفج حياتي ..


مناف تغير الموضوع: ما كلمك فيصل اخوي ؟


فارس: فديت اللي تغير الموضوع .. لا ما كلمني ..


مناف انحرجت ..


فارس: باكلمه انا .. ابي امر عليهم .. فيصل يبي يغير تلفونه ..


مناف: وليش يغير تلفونه .. اللي عنده توك جايبه لك ما صار له كم شهر ..


فارس: في خاطره التلفون الجديد اللي فيه كيمرتين ..


مناف: ماله داعي يا فارس ..


فارس: قولي فارس مره ثانيه ..


مناف بدلع: عااد ..


فارس: اموت فالدلع والله .. يا بنت طيرتي عقلي ..


مناف بهمس: فديت روحك والله ..


فارس: خاطري اشوفج حياتي ..


مناف" صادني بزاويه الحين": مممممم ..


فارس: اول مره ضيعتي السالفه والحين تقولين مممممم .. وبعدين شو بتقولين ؟


مناف: هههههه ..


فارس: فديت هالضحكه والله .. زين حبيبتي بس ابي اشوفج شوي ..


مناف: زين حبيبي ولا يهمك ..


فارس مبتسم: فديت قلبج والله ..


مناف: زين متى بتمر ؟


فارس: امرج بعد شوي ؟


مناف: لا حبيبي تو الناس .. تعال الساعه 11 ..


فارس طالع ساعته: الساعه 11 .. زين باقي ساعتين


مناف: خلاص بخليك الحين و كلمني قبل ما توصل ..


فارس: حلو .. زين تبين اجيب لج شي معاي ؟


مناف: لا حبيبي ..


فارس: زين عيل مع السلامه حياتي ..


مناف: الله يحفظك ..


سكر من مناف والتفت على محمد اللي كان يطالع فارس من اول ما تكلم لين ما سكر ..


فارس رفع حاجب: شفيك ؟


محمد: ماله داعي كل يوم والثاني تروح تكحل عيونك بشوفتها ..


فارس باستغراب: ليش ؟


محمد: بس ماله داعي ..


فارس: شايفني كل يوم صاف عند بيتهم


محمد: فروس .. انت تعلق البنت فيك زود ..


فارس: ما علقها .. انا وهي متعلقين ببعض


محمد: انت تضمن انك بتتزوجها ..


فارس: حمود شو هالكلام .. لاتحطمني .. شصاير ؟


محمد: ما صاير شي ..


فارس: عيل ليش تقول هالكلام ..


محمد: والله خايف عليك يا فروس .. وخايف عليها اكثر من خوفي عليك ..


فارس تنهد: آآآه .. ارجوك حمود مابي اتكلم فالموضوع ..


محمد: على راحتك .. بس خف عليها ..


فارس: يصير خير ..
...............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:11 AM
تجمعوا الشباب كلهم فالقهوه .. سوالف و شيشه ولعب ورق .. تموا فالقهوه لين الساعه 10 ونص .. استأذن فارس وراح حق مناف .. اتصل لها تلفون ..


فارس: شو تسوين حياتي ؟


مناف: انتظرك .. انت وين الحين ؟


فارس: توني طالع من القهوه ..


مناف: شكثر يبيلك لين توصل ؟


فارس: تقريبا 10 دقايق ..


مناف: زين لما توصل اتصل بروح شوي وبرجع ..


فارس: زين حبيبتي ..


سكر فارس من مناف وهو يفكر في كلام محمد ..


فارس " مناف حبيبتي انا وبس .. ما صدقت هالموضوع عدى على خير .. الله يستر من الجاي " .. قرب من بيت مناف واتصل لها تلفون .. ماردت اول مره .. اتصل لها مره ثانيه وبعد ما ردت .. فارس خاف عليها .. لما حاول يتصل لها المره الثالثه هي سبقته واتصلت له ..


فارس بخوف: حبيبتي ووينج ؟


مناف باستغراب: موجوده فديتك .. شفيك خايف ؟


فارس: خفت عليج يا قلبي .. اتصل وماتردين ..


مناف بوناسه: فديت قلبك حبيبي .. " فديت عمره هالكثر يخاف علي .. والله اعشقه واموت فيه "..


فارس: زين انا عند باب بيتكم يلا طلعي ..


مناف: ان شاءالله ..


سكرت من فارس وهي مستانسه .. خذت الورده معاها وراحت عند الباب .. اول ما فتحت الباب شافت فارس قاعد فالسياره وعيونه على الباب .. و فارس اول ما شافها ابتسم ونزل من السياره على طول .. تقدم بخطوات سريعه ناحيتها .. و عيونهم بعيون بعض .. قرب فارس من الباب ومناف كانت ماسكه الورده وحاطه يدها ورا ظهرها ..


فارس: فديت هالشوف ..


مناف نزلت راسها بخجل ..


فارس: شحالج حياتي ؟


مناف: الحمدلله .. انت شخبارك ؟


فارس: مثل كل مره ..


مناف: ههههه .. شلون ؟


فارس: من اسمع صوتج ولا اشوفج اصير اسعد انسان بهالكون كله ..


مناف" فديت قلبه والله "


فارس: شو فيج حياتي .؟


مناف: ولا شي ..


فارس: اخبارج مع الاجازه ؟


مناف: ملل ..


فارس: فديت المتملله .. تبين اجيب لج كتب تقرينها و تتسلين فيها؟


مناف: مممممم .. عاد وش الكتب اللي تقراها ؟


فارس: انا ماحب اقرى وايد .. انتي قولي شو الكتب اللي تحبين تقرينها وانا بجيبها لج حبيبتي ..


مناف: مافي فبالي شي معيت الحين ؟ بعدين بقولك ..


فارس: على راحتج يا قمر ..


مناف: زين لازم اروح حبيبي..


فارس مبتسم: فديت قلبج والله .. بتوحشيني ..


مناف مبتسمه: وانت اكثر حياتي .. زين عطني يدك ..


فارس مستغرب: يدي ؟


مناف: اي ..


ابتسم فارس ومد يده لمناف .. مناف مسكت يد فارس بيدها اليسار وحطت الورده بيدها اليمين .. فارس شاف الورده وخنقته العبره .. الورده كانت عباره عن ورقه مقطوعه على شكل ورده ومعطره .. ريحتها كانت حلوه .. بس فارس كان يشوف التواضع بعيون مناف .. قرب الورده من خشمه واستنشقها ..


فارس مبتسم: احلى ورده من احلى مناف فالدنيا .. تم ماسك يدها وضاغط عليها .. مناف كانت تشوفه باحراج


مناف: كان ودي لو فبيتنا حديقه عشان اقطف لك منها كل يوم ورده ..


فارس: فديت هالورده وراعية الورده .. بس الورد اللي من الحديقه بيموت .. وهالورده بتم طول العمر وما راح تموت .. وريحتها بشمها كل يوم .. هالورده بحتفظ فيها جنب صدري .. وفي يوم بقول لعيالنا قصة هالورده ..


مناف انحرجت من كلام فارس .. اللي كان يتكلم وهو ضاغط على يدها بحنان ..


مناف: حبيبي تأخر الوقت .. ولازم اروح داخل ..


فارس: زين حبيبتي .. باتصل لج اول ما ركب السياره ..


مناف: زين حياتي .. انتظرك ..


فارس: زين دخلي وسكري الباب يا عمري ..


مناف: ان شاءالله حبيبي ..


دخلت مناف وسكرت الباب وراها .. فارس كان واقف ويراقبها .. ركب السياره و العبره خانقته .. شاف الورده وحضنها قريب من صدره .. خذ نفس عميق وحرك طالع من فريجهم .. اتصل بمناف وتم يسولف معها بكل حنان وحب وشوق و وله .. رجع البيت و الورده في يده .. شافته فاطمه وهو داخل .. كان مبين عليه الحزن ..
فاطمه: شفيك فارس ؟

فارس يصطنع الابتسامه: مافيني شي فديتج ..

فاطمه: زين تعال غرفتي خل نسولف شوي ..

فارس: زين بس ببدل ملابسي وبجيج الغرفه ..

فاطمه: ممممم .. شو هالريحه الحلوه ؟

فارس: اي ريحه ؟

فاطمه: ريحة فانيلا ..

فارس: انا ماشم شي ..

مشى عنها بسرعه .. فاطمه شكت في تصرف اخوها .. راحت غرفتها تنتظره .. فارس بدل ملابسه وراح لها الغرفه .. طق الباب ودخل ..

تموا ساكتين فتره .. وفاطمه تشجعت وكلمت فارس ..


فاطمه: فارس ممكن اسألك سؤال ؟


فارس"يا ويلي من فطيم": اي تفضلي ..


فاطمه: انت تحب ؟


فارس بطل عيونه وتم يطالع فاطمه ..


فارس: احم .. شو اللي خلاج تسألين هالسؤال ؟!!


فاطمه: فارس .. كل شي واضح .. وبعدين انا مو صغيره عشان تسكتني بكم كلمه يا فارس ..


فارس: آآه .. لا ما سكتج ولا غيره صج ما فيني شي ..


فاطمه: فارس .. مبين عليك الهيام ..


فارس ابتسم: فديتج يالمحلله النفسيه ..


فاطمه: فارس عاد عن العبط .. انا اتكلم جد


فارس: هههههه .. وانا اتكلم جد ..


فاطمه: زين قولي لو صج تحب وحده .. بساعدك وبقرب بينكم ..


فارس: ما تقصرين اختي الغاليه .. بس ماحب ولا غيره ..


فاطمه: عيل شو اللي قالب كيانك يا فارس .. انت مسوي شي ..


فارس: هههههه .. لا مو مسوي شي ..


فاطمه: عندك مشاكل مع ناس برا البيت ؟


فارس مبتسم: ولا عندي مشاكل مع حد ..


فاطمه " ما ينأخذ منه لا حق ولا باطل" ..


فاطمه: الله يهديك يا فارس ..


فارس: جزاج الله خير الغاليه ..


فاطمه ابتسمت لفارس و مسحت على راسه ..


فارس مبتسم: موعد النوم يالشيخه ..


فاطمه: الساعه كم الحين ؟


فارس: الساعه 12 الا ربع ..


فاطمه: مو عوايدك تنام هالوقت ؟


فارس: انا اقصد موعد نومج ..


فاطمه: بدري انا ما نام هالوقت ..


فارس: ههههههه ..


فاطمه: ليش تضحك ؟


فارس: انا اقصد يعني بخليج عشان تتفرغين حق الحبيب .. من قعدت معاج و التلفون يولع ..


فاطمه انحرجت ونزلت راسها ..


فارس: هههههه .. احلى يالخجل .. زين اخليج مع ريلج يا عسل ..


فاطمه: زين ..


فارس: بل ما صدقت ..


فاطمه: بايخ ..


فاطمه وفارس: هههههه
طلع فارس وهو مبتسم .. راح غرفته و لقى مكالمتين من مناف .. شاف التلفون وتنهد .. اتصل لها وتم يسولف معاها لين وقت متأخر .. طبعا عيلة بوفارس وبومحمد تجهزوا للسفر .. البنات كانوا مستانسين بس مفتقدين مريم .. جاسم وسلطان كانوا طايرين من الوناسه لان احمد بيروح معاهم ..
..............

أمـيــ الذكريات ـــرة
04-19-2007, 04:14 AM
يلاااااااا أبنبي نشوف ردوووووودكم وزيره وأنا..

عاااااد الأجزاء اللي نزلت مررررره كثير يعني لا تطنشوووووون:)

>>لاحرمني الله منكم<<

شرقاويه وبس
04-21-2007, 03:45 PM
حبيبتي عشان خاطري كمليها قصتك تجنن روعه

وزيره
04-23-2007, 01:15 AM
بناات وين الردود ؟؟
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

..قاهرتهم..
04-24-2007, 05:30 AM
لو سمحتي وزيره

ممكن ترسلي اسم الموقع

شرقاويه وبس
04-24-2007, 05:59 AM
بليز نبي اتكمله

حلم ليال
04-24-2007, 08:11 AM
كمليهاااااااااااااااااااااااااااااااااااااا بليييييييييييييييييييييييييييييييييييييز:fragghagi

الـــغــلا
04-25-2007, 07:15 AM
بلييييييييييييييز كمليها الله يوفقك

Omneyat
04-25-2007, 07:43 PM
وين التكمله كملي أنا انتظر لقصه روعه بس كمليها

روح الصــ دوووعة ــداقة..
04-26-2007, 01:15 AM
بليزززززززززززززز كمليها أنا متابعة القصة ومررررررررررررررررة حلللللللللللللللللللللوة ...........

بللللللللللللللللللللللللللللللللليييييييييييييييي يييييييييييييززززززززززززززززززززز كككككككككككككككككككممممممممممممممممممللللللللللليي ييييييييييييييههههههههههههها

وزيره
04-26-2007, 02:58 AM
الحين انا بكملها

لأن المووقع فتح معاااي

وأخيراا الحمد لله
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:03 AM
بوفارس: متى بتسافرون ؟

فارس: بعد ما يرجع حمودي ..

بوفارس: زين حمودي على قولتك .. بيرجع واحنا بنكون في لندن .. وين بيخلي زوجته وعياله ؟

فارس: بيوديها بيت اهلها ..

بوفارس: اي ي ي .. زين عيل عيال عمك بيباتون عندكم ؟ ولا انتوا بتباتون عندهم ؟

فارس: والله مادري عن علوه و فضول ..

بوفارس: تجمعوا في بيت واحد احسن لكم يبه ..

فارس: بشوفهم ..

بوفارس: ما وصيكم على البيت يبه .. مو تهيتون لين اخر الليل وتخلون البيت جي ..

فارس: ان شاءالله الغالي ..

بوفارس: زين قوم خل نروح المطار ندخل الشنط عشان نروح بعدين على راحتنا ..

فارس: ان شاءالله ..

طلع بوفارس و فارس وبومحمد .. راحوا المطار و ختموا الجوازات ودخلوا الشنط .. فارس وصلهم البيت وطلع وهو فالدرب اتصل بمحمد ..

فارس: حياتي حمودي ..

محمد مبتسم: يا قلبي فروسي ..

فارس: شحالك ياعيوني ؟

محمد: من سمعت صوتك ردت فيني الروح يا روح الروح ..

فارس: ماقدر ماقدر على هالكلام .. كل هالكلام من شوقك لي ..

محمد: مشتاق لك شوق الصحاري للامطار ..

فارس: الله واكبر عليك يا حمودي .. و قمت تشعر والله ..

محمد: احم احم .. من شوقي ولهفتي عليك ..

فارس و محمد: هههههههه ..

فارس: ها بشرني عنك ؟

محمد: والله مستانسين هني ..

فارس: شلون الجو عندكم ؟

محمد: لا الجو ما عليه كلام .. بروده خفيفه ..

فارس: حلاتين حلاتين ..

محمد: عيل شلون عيل ..

فارس: زين متى بترجع ؟

محمد: بعد اسبوعين تقريبا ..

فارس: وايد .. حمودي طقت جبدي .. ألوي بروحي ماعرف شو اسوي ..

محمد:ههههه .. فديته اللي مفتقدني ...

فارس: زين بسألك ..

محمد: اسألني يبه ..

فارس: تذكر الشقه اللي اجرتها ؟

محمد: اي اذكرها ..

فارس: هي بس للايجار ولا في منها للبيع ؟

محمد: اعتقد في منها للبيع بس مو نفس البنايه ..

فارس: ما تعرف كم اسعارهم .؟

محمد: لا والله ما عندي فكره .. بس تعال ليش تسأل ؟

فارس: احم .. ابي اشتري وحده ..

محمد مبتسم: ها خلاص قررت تتكلم ..

فارس: مافي اذني ماي بعد .. بس نرجع من المكسيك وبافتح الموضوع ..

محمد: حلاتين على فروسي .. والله صرت ريال وبتعرس ..

فارس: انا ريال غصبن عنك ..

محمد: حليلك كنت أكلك بيدي .. واسبحك والعبك .. والله كبرت ..

فارس: لا والله ..

محمد: هههههههه ..

فارس: زين عطني رقم الريال خل اروح اسأل ..

محمد: ان شاءالله طال عمرك .. بس بقولك ..

فارس: تفضل طال عمرك ..

محمد: ما تأثث الا بوجودي ..

فارس: في احلامك يا رجل ..

محمد: افااا .. لماذا يا رجل ؟

فارس: هي اللي بتأثث الشقه ..

محمد: خف علينا هي بتأثث الشقه .. هي تختار غرفة النوم .. وانا علي الباقي ..

فارس: والله فكره .. زين ما يهمك طال عمرك ..

محمد: زين انا بطرش لك الرقم بالمسج .. كلم واحد اسمه سعيد .. قوله انا من طرف محمد لو حسيته ما نزل لك بالسعر كلمني زين ..

فارس: مشكور وماتقصر يا رجل .. صج انك طلعت مفيد ..

محمد: لااااا .. ترا للحين ما طرشت لك الرقم .. يعني عادي اسفهك ترا ..

فارس: ههههه .. لا تكفى باذل نفسي عشان الرقم .. يعني ماعرف اروح المكتب عندهم .. والله انك مسكين ..

محمد: معليه يا فروس .. بس ارجع وبذلك صح ..

فارس: همممممم .. زين انتظر المذله يالمذله ..

محمد وفارس: هههههههه ..

محمد: سافروا الاهل ؟

فارس: توني راجع من المطار ختمنا الجوازات ودخلنا الشنط .. بعدين هم بيروحون على راحتهم ..

محمد: اها ..

فارس: زين عيل ما عطلك .. لا تنسى الرقم ..

محمد: ان شاءالله الحين بطرشه لك .. سلم على الاهل قبل ما يروحون .. و قول حق الريم تبوس امي على راسها خل تقولها هاذي من محمد الغالي ..

فارس"افين عاد ما قلت الا الريم" ..

فارس: زين بوصي خواتي يقولون لها ..

محمد: تسلم حبيب قلبي ..

فارس: الله يسلمك وحاضرين لك الغالي ..

محمد: مع السلامه فديتك ..

فارس: سلام حبيبي ..

سكر محمد من فارس والتفت وراه وشاف ساره واقفه وشايله نايف .. محمد طالعها بنظره ودخل الغرفه يبدل ملابسه عشان يطلعون .. ساره انقهرت من حركته .. راحت الصاله وتمت اطالع التلفزيون .. طبعا ساره ومحمد متهاوشين .. ومحمد ما يكلم ساره .. تمت ساره تقلب قنوات التلفزيون بقهر .. ماقدرت تقعد مكانها .. راحت الغرفه عند محمد .. دخلت بهدوء و محمد حس بوجودها .. وقفت عند الباب متخصره ..

ساره: يعني لي متى بتم جي؟


محمد التفت عليها .. طالعها بكل برود وصد عنها ..


ساره: لا تقهرني بحركاتك البايخه .. رد علي يا محمد ..


مشى ناحيتها و هو يطالعها .. فتح باب الغرفه وطلع .. سكر الباب وراه بكل هدوء .. ساره عصبت وطلعت وراه ..


ساره: وين رايح ؟


محمد: باطلع ..


ساره: واحنا ؟


محمد: شو فيكم انتوا ؟


ساره: يعني بتخلينا هني وبتروح ؟


محمد: اي ..


ساره: انت اناني وماتفكر الا في نفسك ..


محمد طالعها بغضب: اي انا اناني زين ..


طلع من الشقه ورضخ الباب وراه بقوه .. ساره خافت .. تمت معصبه من حركة محمد .. دخلت عيالها و سبحتهم .. عشتهم ورقدتهم .. تمت بروحها فالشقه تنتظر محمد اللي تأخر وما رجع الا الساعه 12 بالليل .. اول ما دخل الصاله لقاها نايمه على الكرسي .. قرب منها وهو يطالعها بحنان .. تم يتأمل ويه ساره .. قرب منها وحط يده تحت رقبتها وريولها عشان يشلها يوديها الغرفه .. وعت ساره ودزت محمد عنها ..


ساره: قوم عني .. شبعت من الهياته يالشيخ ..


محمد: عمرج ما راح تتغيرين ..


ساره وهي ماشيه للغرفه قالت كلمه جرحت فيها محمد ..


ساره: كل هاي عشان الشيخه فاطمه ..


محمد وقف مكانه وحس ان الدنيا تدور من حواليه ..


محمد " وايد تمادت هالبنت .. بس انا اعرف أأدبها " .. حذف جسمه على الكرسي وتم يفكر في حياته مع ساره .. اللي كل ماله وتتحول الى جحيم ..
...................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:04 AM
فارس بعد ما سكر من محمد وصله مسج من محمد برقم سعيد صاحب العمارات .. اتصل فيه على طول ..


فارس: السلام عليكم سعيد ..


سعيد: عليكم السلام ..


فارس: الشيخ بغيت اشوف الشقق اللي عندكم ..


سعيد: حاضرين ولا يهمك .. تبي تشتري ولا تأجر ؟


فارس: اشتري ..


سعيد: ان شاءالله .. اشوفك اليوم الساعه 7 ..


فارس: خير ان شاءالله .. على فكره انا من طرف محمد بونايف ..


سعيد مبتسم: اهلا وسهلا .. بونايف عزيز وغالي .. وحاضرين لك الشيخ ..


فارس: لاهنت ..


سعيد: اسمك الشيخ ؟


فارس: انا فارس ..


سعيد: والنعم والله .. خلاص نتلاقى الساعه 7


فارس: بأذن الله ..
سكر فارس من سعيد وراح خلص كم شغله على دربه .. الساعه 7 مر على سعيد عشان يشوف الشقق .. دخل عليه المكتب وتقهوى عنده وراحوا يشوفون الشقق ..

سعيد: شوف الشيخ .. عندي اكثر من حجم للشقق .. وفي بعضها نص مفروشه ..

فارس: انا بأثثها كامل ..

سعيد: والله انا مركب مكيات نوعيه جيده .. لو حاب تشوف هالشقق بوريك اياها ..

فارس: زين خل اشوفها ..

سعيد: زين كم غرفه تبي ؟

فارس: ابي اشوف اكبر شقه واصغر شقه ..

سعيد: ان شاءالله ..

سعيد عرض على فارس كم شقه و عجبوه الشقق .. بعد ما خلصوا راحوا المكتب عشان يختار فارس الشقه ..

سعيد: ها بشر ..

فارس: انا باخذ اللي نص مفروشه ..

سعيد: تاخذ اللي بغرفتين وصاله ؟

فارس: اي ..

سعيد: توكل على الله ..

فارس: خلاص بكره بجيب لك المبلغ ..

سعيد: بارك الله فيك ..

طلع فارس وهو مبسوط .. رجع البيت اللي خلا من اهله اللي سافروا .. لقى عبدالعزيز فالصاله مع فاضل .. يوسف كان واقف عند باب الصاله ويتكلم فالتلفون .. كان يكلم فاطمه اللي كانت تصيح و يوسف كان يهديها ..

يوسف: حياتي انتي لا تصيحين عاد ..

فاطمه: بتوحشني حبيبي ..

يوسف: حياتي انتي والله .. كلها كم اسبوع وبترجعين ..

فاطمه: برجع وانت بتسافر ..

يوسف: ما راح اسافر على طول .. يتم كم يوم ..

فاطمه بحزن: بس كم يوم ..

يوسف: حياتي لا تسوين بنفسج جي .. لا تخليني اكنسل سفرتي وانتظرج ..

فاطمه تمسح دموعها: لا حبيبي لا تكنسل بس بتوحشني ..

يوسف: عمري والله فطومه الحلوه .. لا تزعلين نفسج .. انتي بتوحشيني وايد ..

فاطمه: فديت روحك ..

يوسف: شتبين اجيب لج من المكسيك حبيبتي ؟

فاطمه: تو الناس على هالكلام .. لا تذكرني بسفرتك ..

يوسف: هههههه .. فديت قلبج

فاطمه: زين حبيبي الحين بندخل الطياره لازم اسكر ..

يوسف: يا ليتني معاج فالطياره ..

فاطمه صاحت: يوسف مابي اسافر ..

يوسف: حبيبتي لا تصيحين .. الله يخليج ..

فاطمه: مابي اسافر تعال خذني من المطار ..

يوسف: حبيبتي لا تسوين جي عاد .. روحي تونسي وغيري جو ..

فاطمه: مابي مابي ..

قرب منها بوفارس وهو مبتسم ..

بوفارس: يه ليش هالدموع يبه ؟

فاطمه: لحظه يوسف .. يبه مابي اسافر معاكم ..

بوفارس مبتسم: ليش يبه ؟

فاطمه: مالي خاطر ..

بوفارس: كل هاي عشان يوسف ..

فاطمه ابتسمت والدموع بعيونها ..

فاطمه: لا ..

بوفارس: عطيني التلفون ..
مدت التلفون لابوها .. بوفارس كلم يوسف ..

بوفارس: تعال خذ مرتك هالدلوعه ..

يوسف: هلا عمي .. ههههههه ..

بوفارس: ما كانت تدلع جي .. وايد دلعتها يا يوسف ..

يوسف " فديتها والله .. الا بدلعها وبدلعها .. ايه عليها بس " ..

يوسف: خل تدلع الله يحفظها ..

بوفارس: حليلكم والله .. زين تعال شوف لنا صرفه معاها ..

يوسف مبتسم: ليش ؟

بوفارس: ماتبي تركب الطياره .. تقول رجعوني ..

يوسف: هي تدلع شوي .. بس بتركب الطياره ..

بوفارس: هههههه .. لا ادلعها وايد ..

يوسف: ههههههه ان شاءالله ..

بوفارس: هاذي فطيم كلمها ..

عطى فاطمه التلفون .. وراح صوب البوابه ..

يوسف: حياتي ..

فاطمه بحزن: نعم ..

يوسف: ليش هاي كله يا قلبي .. وغلاتي عندج تمسحين دموعج الغاليه .. وتركبين الطياره الله يخليج ..

فاطمه: مابي اروح يوسف ..


يوسف: ترا بزعل منج .. عشاني يلا ركبي الطياره ..


فاطمه بحزن: آآه .. زين ..


يوسف: حياتي اول ما توصلين اتصلي طمنيني ..


فاطمه بدلع: زين ..


يوسف: فديت قلبها حياة يوسف ..


فطمه ابتسمت بحزن: فديت قلبك بتوحشني ..


يوسف مبتسم: وانتي اكثر ..


سكرت من يوسف وراحت صوب البوابه .. الريم كانت تراقب فاطمه من اول ما كلمت يوسف ..


الريم " متى بكلم فارس وبدلع عليه .. متى بس؟ فديتك يا فارس بتوحشني " ..


راحت فاطمه عند ابوها ومسكت يده ..


بوفارس: ها غيرتي رايج خلاص ؟


فاطمه بخجل: بابا لاتقول لاحد زين ..


بوفارس: ههههه .. ان شاءالله ..


بومحمد: يلا يا محمد الكل راح الا احنا ..


بوفارس: وين الحريم ؟


بومحمد: راحوا مع ابوي ما بقى الا انا وانت والريم وفطيم ..


بوفارس: توكلنا على الله ..


ركبوا الطياره وفاطمه قلبها مع يوسف .. يوسف بعد ما سكر منها راح عند الشباب فالصاله ..
فارس: احم احم ..


يوسف: عيش ولحم ..


الكل: ههههههههه ..


عبدالعزيز: انا جوعان ما تبون تاكلون شي ؟


يوسف: انا بعد جوعان ..


فاضل: يلا اليوم العشى على حساب فارس ..


فارس: نعم نعم نعم ..


الكل: هههههههه ..


فارس: انتوا تتعشون وانا ادفع ليش ؟


عبدالعزيز: زين شو فيها يعني .


فارس: فرضا انا مابي اتعشى ..


يوسف: يالزطي .. شفيها يعني لو رأفت بأحوالنا .. احنا عزابيه وماعندنا حد يسوي لنا عيشه ..


فارس: شوووو .. يعني فاضل وعزوز عزابيه ماختلفنا .. لكن انت ..


يوسف: زوجتي مو موجوده في هالحاله .. اعتبر عزابي ..


فارس: يا سلام عليكم ..


الكل: عليكم السلام ..


فارس: هههههه .. لوع الله جبدكم ..


عبدالعزيز: حليله يدي بيوحشني والله ..


فاضل: والله كلهم بيوحشونا ..


فارس التفت على يوسف: وانت بعد من بيوحشك ..


فاضل وعبدالعزيز: احم احم ..


يوسف: لا والله ..


الكل: ههههههه ..


عبدالعزيز: زين انا جوعان .. لاتغيرون الموضوع كل شوي ..


يوسف: هاي اخوك يغير الموضوع يتهرب من العزيمه ..


فارس: انا ماتهرب .. اصلا مب عازمكم ..


فاضل: زين خلاص ولاتعزمنا يالزطي .. اكيد بوخليفه اللي بيعزمنا ..


يوسف: يه .. انا خلاص شبعت سوالف ..


فارس: ههههه .. من الزطي فينا ؟
عبدالعزيزك ما منكم فايده .. انا بروح اشوف لي شي فالمطبخ .. طلع عنهم وهم يضحكون عليه .. تموا العزابيه قاعدين .. طبعا انضم لهم علي وكملوا سهرتهم لين الساعه 1 .. استأذن يوسف وطلع من عندهم .. وهو فالدرب اتصلت له فاطمه ..


يوسف بفرح: هلا وغلا ..


فاطمه: هلا حبيبي ..


يوسف: فديت هالصوت والله .. الحمدلله على السلامه حياتي ..


فاطمه: الله يسلمك فديتك .. شخبارك انت ؟


يوسف: الحمدلله .. توني طالع من بيتكم ..


فاطمه: فديت روحك والله ..


يوسف: شلون كانت الرحله ؟


فاطمه: والله متعبه بس الحمدلله وصلنا بالسلامه ..


يوسف: انتوا فالفندق ؟


فاطمه: بعدنا فالطياره ..


يوسف: فديت روحج والله ..


فاطمه: اول ما وقفت الطياره على طول شغلت التلفون ..


يوسف: آآه .. لا تذبحيني بهالكلام ..


فاطمه: تعشيت فديتك ؟


يوسف: اي الحمدلله .. وانتي كلتي فديت روحج ؟


فاطمه: لا ..


يوسف: ليش حياتي ؟


فاطمه: بصراحه مالي نفس اكل ..


يوسف: حياتي ليش تسوين جي ..


فاطمه خنقتها العبره وسكتت ..


يوسف: حبيبتي .. ردي علي ..


فاطمه نزلت راسها ونزلت دمعتها ..


فاطمه: مشتاقه لك حبيبي ..


يوسف: يا عمري انتي .. انا بكلمج كل يوم .. بس لا تسوين بنفسج جي ..


فاطمه: ماقدر ..


يوسف: لا تخليني احاتج يا فطومتي .. واللي يسلمج لا تسوين فيني وفي نفسج جي ..


فاطمه: ماقدر ..


يوسف: فطومه .. ترا بزعل منج يا عمري ..


فاطمه: زين باكل لي وصلت الشقه ..


يوسف: وعد ..


فاطمه: اوعدك ..


ام فارس: يلا يا فطيم .. ابوج ينتظرنا ..


فاطمه: ان شاءالله يمه .. يوسف فديتك انا بانزل الحين .. اول ما نطلع من المطار بكلمك وانا فالسياره ..


يوسف: حياتي اول ما توصلين الشقه وتاكلين كلميني ..


فاطمه: لا يوسف ليش هالتعذيب ..


يوسف: فديت قلبج لا تزعلين .. اول ما تخلصين من المطار كلميني حياتي..


فاطمه برضا: زين حبيبي .. يلا مع السلامه ..


يوسف: الله وياج حياتي ..


سكر منها وهو حزين " فديت قلبها .. صج بتوحشني .. والله ماقدر اصبر عنها " ..


راح البيت وهو حزين على فراق حب حياته فاطمه .. بينه وبين نفسه قرر انه يسوي مفاجأه لفاطمه ..
......................
يتبع

جزء جديد
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:05 AM
يوم جديد و فارس يفتح عيونه بنشاط .. كانت الساعه 7 ونص .. خذ له شور دافي .. لبس وتكشخ وطلع من البيت راح البنك عشان ياخذ الفلوس ويمر على سعيد عشان يدفع له المبلغ كامل ..
وهو فالدرب اتصل بمناف .. اللي كانت نايمه .. فتحت عيونها بتعب وردت على فارس ..

مناف: هلا حبيبي ..

فارس: فديت صوتها اللي نايمه ..

مناف: فديت روحك ..

فارس: متى نمتي امس ؟

مناف: نمت معاك بعد صلاة الفجر ..

فارس: فديت روحج والله ..

مناف: شعندك من الصبح حبيبي ؟

فارس: رايح اقضي لي كم شغله والله ..

مناف حست بنبرة الفرح في صوت فارس ..

مناف: شفيك مسانس ؟

فارس: مممممم .. بعدين بتعرفين ليش ..

مناف: فديت قلبك .. يعل هالوناسه دوم ..

فارس: زين يلا قومي يالكسلانه ..

مناف: لا مابي اقوم الحين ..

فارس: يلا حياتي قومي عاد ..

مناف بدلع: فارس ..

فارس: واي .. باموت انا ..

مناف: سمالله عليك حبيبي ..

فارس: دلعج يذبح يا بنت ..

مناف: بايخ .. خوفتني ..

فارس: فديت اللي خوفتها والله .. زين بتقومين ولا شلون ؟

مناف: مابي اقوم حبيبي ..

فارس: زين قومي سوي لي ريوق .. جوعان طالع من البيت وشارب نسكافيه بس ..

مناف: ان شاءالله حبيبي .. شتبي اسوي لك؟

فارس: ابي سندويش جبن وشاي احمر سكر زياده ..

مناف: من عيوني يا قلبي ..

فارس: فديت عيونج .. خليني امر على الريال واول ما خلص منه باتصل لج تجهزين لي ريوقي اللي من ايدينج الحلوات ..

مناف: زين حبيبي .. انتظر اتصالك ..

فارس: زين مو اسكر وترجعين تنامين ؟

مناف: عاد ..

فارس: فديت عيونج حياتي .. نامي وباتصل لج اول ما خلص ..

مناف: لا خلاص اصلا راح النوم من عيوني ..

فارس: بتذبحيني يا بنت .. زين انا وصلت عند الريال خل انزل له .. وباكلمج بعدين يا قمر ..

مناف: زين حبيبي .. يلا مع السلامه ..

فارس: لحظه شوي حياتي ..

مناف: هلا فديتك ..

فارس بهمس: احبج ..

مناف انحرجت: حياتي والله .. وانا اموت فيك .. زين روح حق الريال ..

فارس: ههههه .. اهم شي اللي انحرجت .. يلا سلام ..

سكر من مناف وهو يضحك عليها .. نزل عند سعيد ونزل معاه الظرف اللي فيه الفلوس .. دخل عليه وتقهوى معاه وبعدين خلصوا اجرأت الدفع ..
سعيد: مبروك يا فارس ..
فارس مبتسم: الله يبارك فيك الشيخ ..
سعيد: عقبال ما تترس هالشقه بالعيال ..
فارس: يسلم راسك ..
سعيد: بالبركه ..
فارس ابتسم و طلع من عند سعيد .. ركب السياره وهو طاير من الوناسه .. طلع ورقة العقد وتم يقراها مره ثانيه .. كان فرحان وهو يرجع الورقه في جيبه ..
فارس " فديتج يا مناف .. انا وانتي بتجمعنا هالشقه بأذن الله " .. اتصل لها بفرح ..
فارس: حياتي ..
مناف: هلا والله
فارس: للحين نايمه؟
مناف: لا قعدت بعد ما سكرت منك ..
فارس: فديت عيونج حياتي .. زين فيصل قاعد ولا نايم ؟
مناف: قاعد يلعب مع عبود فالكوره .. ليش ؟
فارس: زين جهزي ريوقي وبخلي فيصل يجيبه لي .. بس اول باتصل له ..
مناف مبتسمه: ان شاءالله حياتي ..
سكر منها واتصل بفيصل ..
فارس: السلام عليكم ..
فيصل: عليكم السلام .. هلا فارس ..
فارس: شحالك؟
فيصل: تمام ..
فارس: فيصل انا جوعان .. وهلي مسافرين .. ماعندي حد يريقني .. اجــ
يقاطعه فيصل: افا عليك .. تعال وبخليهم يسون لك اللي تبيه ..
فارس مبتسم: ما تقصر والله .. بس عاد انامابي وايد .. بس سندويش جبن وشاي احمر ..
فيصل: ولا يهمك .. انت تعال بس .. وبتلقى اكلك جاهز ..
فارس: خلاص عطني ربع ساعه وبكون عندكم ..
فيصل: زين .. يلا مع السلامه ..
فارس: سلام ..
سكر فيصل وراح بسرعه عند امه .. شافته مناف ونادته بسرعه ..
مناف: وين رايح ؟
فيصل: بقول لامي تسوي اكل ..
مناف اوناه ماتدري: اكل! حق من ؟
فيصل: حق رفيجي ..
مناف: اي ي ي ..
راح فيصل عند امه وقالها الكلام اللي دار بينه وبين فارس .. ام مناف ابتسمت ..
ام مناف: زين يبه ناد اختك ..
فيصل: زين ..
راح ونادا على مناف .. دخلت مناف على امها الغرفه ..
مناف: نعم يمه ..
ام مناف: مناف يمه سوي سندويشين خبز مع جبن وشاي احمر ..
مناف: ان شاءالله يمه ..
طلعت من الصاله وركضت على المطبخ جهزت السندويشات حق فارس و الشاي .. اول ما وصل فارس اتصل بفيصل اللي كان واقف مع عبدالله عند الباب ينتظرون فارس .. عبدالله ركض عند السياره .. فارس نزل وسلم عليهم ..
فارس: شو اخباركم ؟
عبدالله: بخير ..
فارس: ليش واقفين فالشمس ..
فيصل: كنا ننطرك ..
فارس: تعالوا ركبوا السياره ابرد لكم من هالشمس ..
راحوا ثلاثتهم السياره وتموا يسولفون شوي .. رن جوال فيصل ومناف كانت المتصله .. عبدالله طالع فيصل وهو محتر ..
فيصل: هلا ..
مناف: انت وين ؟
فيصل: برا
مناف: وصل رفيجكم ؟
فيصل: اي ..
مناف: زين تعال خذ الاكل ..
فيصل: ان شاءالله ..
عبدالله: قول حق منافو تتصلي احسن لها ..
فيصل التفت عليه: ليش ؟
عبدالله: جوالي ما يرن كلش .. محد يتصل لي ..
فارس ضحك على كلام عبدالله ..
فيصل: اوهوو انت سنداره .. عاد الحين سكرت شلون اقولها .؟
عبدالله: ما يخصني قولها ..
فيصل وهو نازل: عبود انت أذيه .. خل اروح اجيب الاكل احسن لي ..
عبدالله: اف منهم ..
فارس: ههههه .. زين انا باتصل لك ..
عبدالله زعلان: مابي .. ابي منافو تتصلي وتقولي تعال خذ شي ..
فارس: ههههه .. ليش مزعل نفسك زين ... بتتصل لك ..
عبدالله: خلاص فصول راح بعد ما اتصلت له ..
فارس طرش مسج لماناف .. كان المسج كالتالي ..
(( اتصلي في عبود خليه يجيب لي ماي .. اونج نسيتي تعطين فيصل الماي .. متحرقص يبيج تتصلين له المسكين لاتكسرين بخاطره ))
مناف قرت المسج بعد ما طلع من عندها فيصل .. ماتت من الضحك على عبدالله .. اتصلت له ..عبدالله اول ما رن جواله استانس وتم يطالع التلفون بفرح ..
عبدالله: شوف تلفوني يرن ..
رد على التلفون ..
عبدالله: من ..
مناف ماتت من الضحك على اسلوب عبدالله وهو يرد ..
مناف: عبود حبيبي .. ما يقولون من .. يقولون السلام عليكم ..
عبدالله: عاد كيفي .. تلفوني واقول فيه اللي ابيه ..
فارس مات من الضحك على عبدالله .. اما مناف استخفت على اسلوب اخوها ..
مناف: زين كيفك حبيبي ..
عبدالله: شتبين ؟
مناف: تعال خذ كوب الماي .. نسيت اعطيه فيصل ..
عبدالله مبتسم: زين ..
حذف التلفون على الكرسي ونزل بسرعه فارس ضحك على برأته .. دخل عبدالله البيت وفيصل في ويهه شايل صينية الاكل ..
عبدالله: مناف اتصلت على جوالي .. حره .. بروح اجيب ماي ..
فيصل طالعه بنظره: الحمدلله والشكر .. على ايش حره ؟ مب صاحي هاذي ..
طلع فيصل بصينية الاكل .. اول ما شافه فارس نزل له وخذ الصينيه من يده .. ركبوا السياره وتم فارس ياكل ويسولف مع فيصل .. عبدالله طق الدريشه و مد يده بكوب الماي اللي وصل ربعه ..
فيصل: هيييييي .. انت شمسوي ؟
فارس مات من الضحك على عبدالله ..
عبدالله: شنو ؟
فيصل: كتكت الماي كله ..
عبدالله: اوهوو شدراني عاد ..
فيصل: روح رجعه وجيب كوب جديد .. بس مو تراكض فيه ..
فارس: لا تروح ولا شي .. تعال اركب يبه .. انا مابي اشرب ماي وايد .. اللي بقى فالكوب يكفيني ..
عبدالله طلع لسانه حق فيصل ويحره .. فارس ابتسم لعبدالله .. خلص السندويش وشرب الشاي .. تم يسولف معاهم لين أذن الظهر .. راحوا كلهم المسيد اللي عند بيتهم .. صلوا وبعدين فارس رجع عبدالله وفيصل البيت وراحوا هو بيتهم .. فالطريق اتصل بمناف ..
فارس: تسلم هالايادي ..
مناف: الله يسلمك حبيبي .. بالعافيه ..
فارس: الله يعافيج .. ما قصرتوا ..
مناف: ما سوينا لك شي .. الا جبنه مسحناها فالخبز .. ما يبيله شي ..
فارس: كل شي يجي منج حلو ..
مناف: فديت قلبك .. اهم شي عاد كفاك وشبعت ..
فارس: اي الحمدلله شبعت ..
مناف: الحمدلله ..
تم فارس يسولف مع مناف وهو مستانس ..
................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:06 AM
عيلة بوفارس وبومحمد صار لهم اسبوع من سافروا لندن .. فاطمه حالتها حاله .. بعدها عن يوسف تعبها .. كانت كل شوي تتصل بيوسف تطمن عليه وتسمع صوته .. ويوسف نفس الشي كان على طول يتصل لها ويسمعها احلى كلام الحب عشان يفرح قلبها .. بس يوسف ماقدر يستحمل حزن فاطمه .. على طول حجز له تذكره وسافر لها لندن كلم بوفارس واتفق معاه انه ما يعلم حد انه جايهم .. وخصوصا فاطمه ..
يوسف: السلام عليكم عمي ..
بوفارس: عليكم السلام يبه ..
يوسف: شخباركم ؟
بوفارس: الحمدلله .. مستانسين في هالجو الزين والطبيعه الحلوه ..
يوسف: شخبار فاطمه ؟
بوفارس بخبث: شدعوه .. تسوي روحك ماتدري ..
يوسف منحرج: احم ..
بوفارس: هههههه ..
يوسف: عمي ..
بوفارس: امرني يبه ..
يوسف: ما يامر عليك العدو .. انا حجزت وجايكم بكره ..
بوفارس تعجب: حجزت ؟!
يوسف: اي عمي .. فاطمه قطعت قلبي .. كل ما اكلمها تصيح .. ويوم كلمت عمتي تقولي انا ما تاكل ولا تطلع معاكم وايد ..
بوفارس: ذبحها الحب يا ولدي ..
يوسف: واللي يسلمك عمي بجي اتطمن عليها واطيب خاطرها .. وبرجع بعد يومين ..
بوفارس: ما يسوى عليك هالدرب يبه .. وفطيم انا بكلمها ولا يهمك ..
يوسف: عشان فاطمه كل شي يهون .. بس الله يخليك لاتقول لاحد اني جاي .. بس بنتلاقى انا وانت وفاطمه وبشوفها ولا ابي حد يدري اني جيتكم كلش ..
بوفارس بوناسه: ولا يهمك يبه ..
يوسف: تسلم الغالي .. انا بوصل عندكم بكره الساعه 6 المغرب بتوقيتكم ..
بوفارس: خلاص ما يهمك .. احجز لك في فندق؟
يوسف: لا مرتب اموري من هني عمي ..
بوفارس: بارك الله فيك .. زين عيل باخذ فطيم وبنستقبلك فالمطار ..

يوسف مستانس: ما تقصر عمي .. لو سألتك لا تقولها اني جاي ..
بوفارس: من عيوني الثنتين ..
يوسف: تسلم لي عيونك ..
بوفارس: احنا فانتظارك ..
يوسف: بأذن الله .. يلا مع السلامه عمي ..
بوفارس: الله وياك ..
سكر يوسف وكان بيطير من الفرح .. بوفارس كان فرحان اكثر منه .. يوسف كبر في عينه .. وصارت له معزه خاصه في قلب بوفارس ..
بوفارس " الله لا يغير عليكم ان شاءالله .. ويارب يوسف يسعد بنتي طول العمر " .. دخل بوفارس الشقه وشاف فاطمه قاعده بروحها .. كانت ماسكه التلفون تتصل بيوسف ..
بوفارس: فطامي ..
فاطمه التفت مبتسمه على ابوها: هلا يبه ..
بوفارس: شو فيج الغاليه ؟
فاطمه: مافيني شي ..
بوفارس قعد جنبها: بكره بنروح انا وانتي مكان حلو ..
فاطمه باستغراب: وين ؟
بوفارس: مفاجأه ..
فاطمه: عاد بابا قول لي ..
بوفارس: هههههه .. شزينج لي قلتي بابا ..
فاطمه بخجل: ههههه .. زين قولي وين بنروح ؟
بوفارس: بكره بتعرفين ..
فاطمه بدلع: عاد بابا .. قول لي الله يخليك ..
بوفارس: فديت دلعج والله .. بس ما راح اقولج ..
فاطمه حطت راسها على صدر ابوها و حضنته ..
فاطمه: عيل بانتظر لين بكره ..
بوفارس باس راسها وحضنها ..
بوفارس: زين قومي نروح الحديقه ..
فاطمه: مابي ..
بوفارس: على راحتج يبه ..
طلع بوفارس من الشقه وتمت فاطمه مع يدتها اللي كانت مستلقيه في احد الغرف .. اتصلت بيوسف ..
يوسف: هلا والله حياتي ..
فاطمه: حبيبي ..
يوسف: عيونه انتي ..
فاطمه: فديت قلبك .. شخبارك ؟
يوسف: الحمدلله طيب .. اعلومج انتي ؟
فاطمه: الحمدلله ..
يوسف: هدوء عندج ..
فاطمه: طلعوا ..
يوسف: وانتي ليش ما تطلعين ؟
فاطمه: مالي نفس ..
يوسف: ليش حياتي ؟
فاطمه: مادري .. بس مالي خاطر ..
تم يوسف يوسولف مع فاطمه .. في نفس الوقت في المانيا .. محمد خذ معاه نايف وطلع يتمشى .. ساره كانت فالشقه مع ناصر اللي كان نايم .. كان قعد في كوفي شوب ويلاعب ناصر .. طلع جواله من جيبه وتم يدور على رقم فاطمه بنت عمه في قائمة الاسماء .. لقى الرقم واتصل لها .. فاطمه كانت تكلم يوسف .. لما شافت رقم محمد على الخط الثاني استغربت ..
فاطمه: يوسف فديتك هلي متصلين على الخط الثاني .. برد عليهم وبرجع اكلمك ..
يوسف: زين حياتي ..
سكر منها .. وفاطمه ردت على محمد ولد عمها ..
فاطمه: مرحبا ..
محمد: شحالج بنت عمي ؟
فاطمه: الحمدلله .. اخباركم انتوا ؟ شو اخبار اليهال ؟
محمد: الحمدلله .. اليهال مستانسين ..
فاطمه سكتت كانت تنتظر محمد يتكلم .. محمد كان متضايق بس حس انه يبي يسمع صوت فاطمه ..
محمد: مممم .. شو اخبار امي ؟
فاطمه عقدت حواجبها: طيبه الحمدلله ..
محمد: شلون الجو عندكم ؟
فاطمه: الجو حلو .. بس تعرف جو لندن .. الفصول الاربعه تعيشها في يوم واحد ..
محمد: ههههه .. لا احنا الجو عندنا براد والشمس شزينها ..
فاطمه: ياحظكم ..
محمد: انتي فالشقه ولا برا ؟
فاطمه: فالشقه مع ايديده ..
محمد: ليش ما طلعتوا ؟
فاطمه: ايديده منسدحه فالغرفه .. وانا مالي خاطر اروح معاهم ..
محمد: وين راحوا ؟
فاطمه: الحديقه ..
محمد: اهاا .. زين ماعطلج بنت عمي .. بس حبيت اسأل عنكم ..
فاطمه: سألت عنك العافيه ..
محمد: الله يعافيج .. سلمي على الاهل ..
فاطمه: ان شاءالله ..
سكرت من محمد وهي مستغربه اتصاله ..
فاطمه " غريب اتصال محمد؟! .. شو سالفته؟ " ..
اما محمد حس براحه لما سمع صوت فاطمه وتطمن عليها .. دفع الحساب ومسك يد نايف وراح يتمشى معاه في شوراع ميونخ ..
مر هاليوم على خير .. يوم جديد وشمس يوم جديد تنور البلاد .. يوسف فتح عيونه بفرح وتفائل .. قام وخذ له شور دافي .. رتب شنطته وسكرها .. نزل ولقى سلمان يقرى الجريده ويدخن زقارته ..
يوسف: السلام عليكم ..
سلمان التفت مبتسم: عليكم السلام ..
يوسف: شخبارك خالي ؟
سلمان: الحمدلله .. من بيسافر معاك ؟
يوسف: بروحي ؟
سلمان: زين ما قلت لي وين رايح ؟
يوسف: بروح عند المدام ..
سلمان باستغراب: المدام ؟!!
يوسف: اي بروح لها كم يوم وبرجع ..
سلمان: حليلك يا يوسف .. ما تصبر عنها ..
يوسف مبتسم: حدي .. زين خالي لو حد سألك قولهم رايح قريب ..
سلمان: ان شاءالله .. زين متى بتروح المطار ؟
يوسف: العصر ..
سلمان: زين .. قلت حق جوجو ؟
يوسف: اي قلت لها امس ..
سلمان: تحمل بنفسك يبه ..
يوسف: ان شاءالله .. زين انا بروح السوق ابي اخذ لي كم وراجع .. اجيب لك غدا من برا ؟
سلمان: لا .. جوجو بطرش ..
يوسف: خلاص عيل انتظرني على الغدا ..
سلمان: ان شاءالله ..
طلع يوسف وراح يتشري حق فاطمه هديه .. خلص مشواره وراح كوفي شوب تقهوى وقعد يقرى الجريده .. وهو مندمج بالجريده .. حس ان في حد قرب منه .. رفع راسه وشاف بنت جميله واقفه له ومبتسمه ..
البنت: شحالك ؟
يوسف باستغراب: نعم ؟!
البنت سحبت الكرسي وقعدت مجابله يوسف ..
البنت: انا قلت شحالك ؟
يوسف: خير الشيخه .. اقدر اخدمج بشي ؟
البنت بنظرة تحدي: اي ..
يوسف: تفضلي ..!!
البنت: اول شي .. اطلب لي عصير بارد .. ثاني شي .. ابي اعرف ليش ما اتصلت لي لما عطت صاحبك الورقه اللي فيها رقمي ؟
يوسف بتحدي: اول شي .. انتي وقحه .. ثاني شي .. ما اتصلت لج .. لاني مانزل نفسي لمستواج ..
وقف يوسف وطالعها بنظرة احتقار .. راح دفع الحساب وطلع من الكوفي شوب وهو مصدوم .. البنت ما توقعت ردة فعل يوسف .. حست بالاحراج .. يوسف ركب السياره وهو يتنفس بسرعه .. توتر وكره نفسه .. اتصلت له فاطمه ..
يوسف: هلا وغلا بحياتي ..
فاطمه بحزن: هلا حبيبي ..
يوسف: فديت صوتج حبيبة قلبي ..
فاطمه: شو اخبارك حبيبي ..
يوسف: الحمدلله ..
تم يسولف مع فاطمه لين رجع البيت .. تغدا مع سلمان قيل شوي وبعدين راح بيت الجوهره وسلم عليها وراح المطار .. سلم على خاله وركب الطياره .. كان مستانس لانه بيشوف فطومته .. في نفس الوقت بوفارس كان طالع مع فاطمه رايحين المطار .. فاطمه كانت تسأل ابوها عن المفاجأه وبوفارس يقولها
بوفارس: قريب بتعرفين ..
فاطمه: بابا شو هالمفاجأه عاد ..
بوفارس مبتسم: لي وصلنا المكان بتعرفين ..
فاطمه: امري لله ..
ركبوا السياره وراحوا المطار .. اول ما دخلوا المطار فاطمه استغربت ..
فاطمه: يه .. ليش جاين المطار ؟!
بوفارس: المفاجأه هي رحله الى مطار هيثرو ..
فاطمه: ها .. شو رحله الى مطار هيثرو ؟!!
بوفارس: هههههه .. زين تعالي نروح نشوف هالمحل ..
فاطمه باستغراب: زين ..
راحوا صوب محل يبيع بطاقات معايده .. بوفارس كان يشوف المسافرين اللي واصلين المطار .. اول ما انتبه ليوسف قال لفاطمه انه بيروح شوي وبيرجع ..
بوفارس: انتظريني شوي يبه ..
فاطمه: وين بتروح بابا ؟
بوفارس: صبري شوي فديتج ..
فاطمه مبتسمه: زين ..
فاطمه تمت تتفرج على البطاقات ..بوفارس راح عند يوسف واستقبله وسلم عليه ..
بوفارس مبتسم: الحمدلله علىالسلامه ..
يوسف: الله يسلمك عمي .. شحالكم ؟
بوفارس: الحمدلله ..
يوسف: اعلومكم .؟
بوفارس: مانشكي باس ..
يوسف كان يتلفت ويدور فاطمه .. بس مستحي يسأل بوفارس ..
بوفارس بخبث: شو ادور ؟
يوسف انحرج: ولا شي ..
بوفارس مسكه من يده ومشوا صوب محل البطاقات .. فاطمه كانت لابسه بنطلون ابيض .. وبالطو طويل لين تحت الركبه لونه ازرق سماوي .. كانت مندمجه وهي تقرى احد البطاقات ..
بوفارس: بالعافيه جات معاي ..
يوسف"فديتها": ماتقصر عمي ..
مشى يوسف بهدوء صوب فاطمه .. قلبه كان يدق بسرعه .. قرب منها .. وقف جنبها وهي ولا حاسه بوجود حد جنبها ..
يوسف: وحشتيني حياتي ..
فاطمه على بالها انها تتوهم .. التفت يمينها وشافت يوسف واقف ومبتسم لها .. كان لابس بنطلون اسود وفانيله كحليه .. وشعره طايح على ويهه .. قرت بعيونه شوق وحب .. غمضت عيونها بقوه وفتحتها مره ثانيه ..
فاطمه: يوسف ..
يوسف قرب منها: اي يوسف .. شلونج حبيبتي ؟
فاطمه: مو مصدقه .. التفت على ابوها اللي كان يطالعهم مبتسم .. هاي يوسف ..
بوفارس: ههههه ..
يوسف مسك يدها: يلا نروح الفندق ..
بوفارس: يلا ..
فاطمه مشت معاهم وهي مو مستوعبه اللي صار لها .. ركبوا السياره ويوسف كان قاعد ورا جنب فاطمه .. وبوفارس كان قاعد جنب السايق .. يوسف مد يده ليد فاطمه وضغط عليها بحنان .. فاطمه ابتسمت له وضغطت على يده ..
يوسف بهمس: قربي جنبي ..
فاطمه: ان شاءالله ..
قربت فاطمه من يوسف ..
يوسف: شحالج ؟
فاطمه بخجل: الحمدلله .. شو هالمفاجأه الحلوه ؟
يوسف: كل شي لعيونج يهون يا حياتي ..
فاطمه بهمس: فديت قلبك ..
يوسف مبتسم: حياتي والله ..
بوفارس: شلون كانت رحلتك يالنسيب ؟
يوسف: والله تعب يا عمي .. 7 ساعات ..
بوفارس: عيل لما ترورحون المكسيك شبتسون ؟
يوسف: الله يعينا ..
بوفارس: فطيم ..
فاطمه مبتسمه: هلا ..
بوفارس: شو رايج بالمفاجأه ؟
فاطمه: ههههه .. من ورانا هالتخطيط ؟
بوفارس ويوسف: هههههههه ..
بوفارس: يا زين ضحكتج يا فطيم .. وينك من اسبوع تشوف حالتها ..
فاطمه بدلع: عاد بابا ..
يوسف ضغط على يدها لما تدلعت على ابوها .. وصلوا الفندق اللي حجز فيه يوسف .. نزلوا كلهم مع يوسف .. دخلوا الغرفه ..

يوسف: شتشربون يا جماعه ؟
بوفارس: عيب يا يوسف .. انت الضيف .. انا بنزل تحت اشوف الكوفي شوب او المطعم عندهم شلون ..
يوسف: خذ راحتك الغالي ..
بوفارس: اكيد اخذ راحتي ..
يوسف انحرج: ههههه
بوفارس ابتسم ليوسف و طلع .. فاطمه كانت قاعده على الكرسي تراقب يوسف .. يوسف التفت عليها مبتسم .. فاطمه انحرجت ونزلت راسها .. قرب منها يوسف وقعد جنبها .. مسك يدها وباسها ..
يوسف: وحشتيني حياتي ..
فاطمه صاحت وحضنت يوسف بشوق ..
فاطمه: وحشتني يوسف ..
يوسف طوقها بيدينه وحضنها بقوه ..
يوسف: وانتي اكثر حياتي ..
فاطمه وسط دموعها: حياتي يا يوسف ..
يوسف: فديت دموعج حبيبتي ..
مسح دموعها وباسها على جبهتها ..
يوسف: فديت ريحتج يا حياتي .. اشتقت لعيونج وكل شي فيج ..
حضنها مره ثانيه .. تم حاضنها ومغمض عيونه ..
يوسف: زين حبيبتي انا بدخل اخذ لي شور سريع .. ممكن تجهزين لي ملابس ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله حياتي ..
دخل يوسف ياخذ له شور .. وفاطمه فتحت شنطته وطلعت له بنطلون جينز وفانيله برتقاليه غامجه .. خلص من الشور وطلع من الحمام وهو لاف الفوطه على خصره
.........................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:07 AM
يوسف: يا زين الماي ..
فاطمه: نعيما حبيبي ..
يوسف: الله ينعم عليج ..
فاطمه: تفضل ملابسك ..
يوسف: مشكوره فديت قلبج ..
خذ ملابسه وراح غرفة تبديل الملابس .. لبس وطلع لها .. كان شكله يجنن وشعره مبلل .. فاطمه كانت واقفه اطل من الدريشه .. قرب منها و طوقها من خصرها ..
يوسف: شاللي تفكرين فيه ؟
فاطمه مبتسمه: ولا شي حبيبي ..
يوسف: زين ابوج ما اتصل ؟
فاطمه: لا ..
يوسف: زين يلا ننزل له ؟
فاطمه: يلا فديتك ..
مسك يدها وطلعوا من الغرفه .. نزلوا اللوبي عند بوفارس اللي كان قاعد يتقهوى .. قربوا منه مبتسمين ..
بوفارس: يا زينكم والله ..
فاطمه: شدعوه تتقهوى بدونا ؟
بوفارس: ههههه .. طلبوا محد مسكم ..
الكل: هههههه ..
فاطمه كانت اسعد انسانه بوجود يوسف جبنها .. اما يوسف فرحته ما تنوصف .. لما شاف فرحة فاطمه تطمن وارتاح .. لانه كان يحاتيها وخايف عليها .. فاطمه و يوسف وبوفارس قضوا يوم حلو .. بوفارس وفاطمه رجعوا الشقه ويوسف رجع الفندق وكله شوق لحب حياته فاطمه ..
بومحمد: وين رحتوا ؟
بوفارس: فاطمه راحت تتقابل مع صديقتها ..
بومحمد: اي ..
بوفارس: شو اخباركم اليوم ؟
بومحمد: والله استاتسوا في الملاهي اليهال .. يقولون يبون يروحون البحر بكره .. شو رايك ؟
بوفارس: لا خلوها الاسبوع الجاي ..
بومحمد: ليش ؟
بوفارس: باودي فاطمه عند صديقتها ..
بومحمد: عيل بكره بنروح متحف الشمع ..
بوفارس: ابوي بيروح معاكم ؟
بومحمد: لا .. بيروح عند ربعه في الحديقه ..
بوفارس: زين .. انتبهوا على اليهال ..
بومحمد: مافي غير هالميانين الثلاثه .. جسوم وسلطانو واحمد رفيجهم ..
بوفارس: ههههه .. مقاليع ..
بومحمد: مايخلون شي في حاله .. ولا يخلون الاوادم في حالهم .. امس فالحديقه ما مر من جدامهم حد الا تطنزوا عليه ولا كلموه واستعبطوا عليه ..
بوفارس: مادري على من طالعين جي ..
بومحمد: هههههه .. الله يحفظهم ..
تموا بوفارس واخوه يسولفون وينسقون جدولهم حق باقي السفره .. اما فاطمه كانت في عالم ثاني .. عالم مافيه الا هي ويوسف .. اتصل لها يوسف يتطمن عليها
يوسف: حياتي ..
فاطمه مبتسمه: هلا وغلا حبيبي ..
يوسف: شخبارج حياتي ؟
فاطمه: الحمدلله .. والله اني طايره من الوناسه حبيبي ..
يوسف: فديت قلبج والله .. ان شاءالله دوم هالوناسه ..
فاطمه: الله يفرح قلبك يا يوسف .. زين بكره وين بنروح ؟
يوسف: يقول ابوج بنطلع برا لندن .. انا اول مره اجي هالبلاد ..
فاطمه: لندن اعرف كل شوارعها .. ولا يهمك بادليك كل مكان فيها ..
يوسف: فديت قلبج والله ..
فاطمه: زين حبيبي بروح اشوف امي شتبي فيني .. وبرجع اتصل لك ..
يوسف: زين انتظرج ..
سكر منها وهو يطالع الخاتم اللي جابه لها .. هو كان مقرر انه يلبسها الخاتم قبل ما يسافر .. بس غير رايه وقرر انه يلبسها الخاتم بكره .. راحت فاطمه عند امها .. ولقت الكل متجمع فالصاله قعدت معاهم وتموا كلهم يسولفون ويضحكون .. بعد هالقعده العائليه الحلوه .. بومحمد خذ عياله وراحوا شقتهم .. تموا عائلة بوفارس مع الجد والجده .. جاسم قام ينط على ابوه ويتصارع معاه ..
جاسم: يلا .. انتظرك ..
بوفارس فصخ فانيلته وتم بالصروال ..
بوفارس: تعال اوريك الشغل العدل ..
جاسم قلد ابوه وفصخ فانيلته وتم بالصروال .. ركض ناحية ابوه وتم متعلق في رقبته اونه يتحداه .. ام فارس والجد وايمان كانوا يشجعون جاسم .. اما فاطمه والجده يشجعون بوفارس ..
الجده: عندك اياه هالنتفه ..
بوفارس قلب جاسم على ظهره ..
ام فارس: قوم لا يغلبك ..
ايمان: جسوم لاتفشلنا .. يلا عندك اياه ..
جاسم قام من مكانه بسرعه وتم ينط مكانه اونه بيهجم على بوفارس ..
جاسم: انا تقلبني .. اوريك ..
وركض ناحية ابوه بسرعه .. بوفارس مسكه وسدحه على ظهره مره ثانيه ..
بوفارس: ياخي انت مب قوي ..
الجد: تعال جسوم بقولك ..
ايمان: لو سمحتوا بريك .. نبي نكلم بطلنا شوي ..
فاطمه راحت تجيب الكيمره عشان تصور .. الجد كان يهمس في اذن جاسم .. وايمان ميته من الضحك .. بوفارس كان يطالعهم بشك ..
بوفارس" الله يستر من ابوي .. ما يندرى شو وراه " ..
بوفارس: يلا خلص البريك ..
جاسم قام يصفق: احم .. يلا الحين بغلبك .. آآآآآآآآآه ..
ركض ناحية ابوه وتعلق فرقبته .. وقام الجد جاب ثلج وخشه في ثيابه .. بوفارس سدح جاسم على ظهره ..و الجد بسرعه ركض وحط الثلجه في يد جاسم ورجع مكانه .. بوفارس ما انتبه للجد .. قام جاسم بسرعه ونط على ابوه مره ثانيه و الثلجه في يده .. خذها وتم يمسحها على جسم ابوه .. بوفارس تحرقص .. الكل ضحكوا على شكل جاسم وهو يمسح الثلجه على جسم ابوه وبوفارس متحرقص يبي يبعد جاسم عنه ..
بوفارس: يالغشاشين .. اوريكم ..
مسك يد جاسم وخذ الثلجه من يده .. وراح صوب ابوه وحط الثلجه في ملابسه .. الجد تحرقص وقام يناقز مكانه .. خذ الثلج اللي الجد كان خاشه في ملابسه وحطه بعد في ملابس ايمان .. وايمان قامت تصارخ .. جى دور ام فارس اللي استسلمت ..
ام فارس بتوسل: واللي يسلمك مالي خص فيهم ..
بوفارس: بس ضحكتي معاهم ..
ام فارس: الله يخليك ..
الجده: عندك اياهم ..
بوفارس راح صوب فاطمه اللي كانت مندمجه وتصورهم وحط ثلجه في ملابسها .. خلاها تصرخ وتتحرقص .. تموا يضحكون على بعض لين كل منهم قام وحذف نفسه على سريره ونام .. ام فارس وبوفارس كانوا في غرفه وحده ومعاهم جاسم .. ايمان وفاطمه كانوا في غرفه وحده .. الجد والجده كانوا بالغرفه الثالثه ..
...............
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:07 AM
شمس يوم جديد تشرق على لندن وتنور البلاد عليهم .. يوسف فتح عيونه واتصل بفاطمه على طول .. فاطمه ردت عليه بنشاط ..
فاطمه: صح النوم يالكسلان ..
يوسف: هلا والله .. الساعه كم الحين ؟
فاطمه: الساعه 8 ونص ..
يوسف: تو الناس ..
فاطمه: يلا قوم خل نلحق على قطار الساعه 10 ..
يوسف: زين ..
فاطمه: متى نمت امس حبيبي ؟
يوسف: الساعه 11 ونص ..
فاطمه: انا نمت الساعه 2 وقعدت الساعه 7 .. مو مثلك يالكسول ..
يوسف: فديت قلبج والله ..
فاطمه: قوم خذ لك شور عشان تتنشط ..
يوسف: ودي اخذ الشور وانتي عندي ..
فاطمه انحرجت: ها ..
يوسف: ودي انتي تجهزين لي ملابسي مثل امس .. عشان اول ماطلع اشوف نظرة الشوق اللي شفتها بعيونج امس ..
فاطمه غمضت عيونها: فديت قلبك يا يوسف ..
تموا ساكتين فتره ..
فاطمه: حبيبي ..
يوسف: قولي يا عيونه انتي ..
فاطمه: يلا قوم اجهز عشان ما نتاخر ..
يوسف: ان شاءالله .. شكثر يبيلكم لين توصلون عندي الفندق ؟
فاطمه: نص ساعه بالباص ..
يوسف: زين خل اقوم اجهز عيل ..
فاطمه: يوسف فديتك اسوي لك نسكافيه ولا شاي واجيبه معاي وانا جايه ؟
يوسف مبتسم: ياليت ..
فاطمه بوناسه: ان شاءالله .. بس شو فخاطرك ؟
يوسف: نسكافيه ..
فاطمه: زين حبيبي ..
سكرت من يوسف وطلعت تسوي له نسكافيه .. كانت ام فارس ومستغربه من تغير فاطمه المفاجئ .. بوفارس كان فرحان ان بنته رجعت تضحك ..
بوفارس: ها فطيم جاهزه يبه ؟
فاطمه: بس بسوي نسكافيه باخذه معاي واحنا طالعين ..
بوفارس ابتسم لها: ان شاءالله ..
ايمان: من هاذي صديقتج ؟
فاطمه مبتسمه: وحده معاي فالجامعه .. ماتعرفينها ..
ايمان: زين باجي معاكم ..
بوفارس يغير الموضوع: ايماني فديت قلبج روحي شوفي بيت عمج جهزوا ولا للحين ؟
ايمان: همممم .. زين ..
بوفارس: يلا يا فطيم ..
فاطمه وهي تسكر غطى الكوب: يلا خلصت ..
خذت جوالها وحطته فالشنطه .. شلت الكوب وطلعوا قبل ما ترجع ايمان .. ركبوا الباص متجهين للفندق اللي فيه يوسف .. اول ما وصلوا لقوا يوسف ينتظرهم في لوبي الفندق .. طبعا فاطمه استقبلته بابتسامة شوق وحب .. يوسف ابتسم لها بفرح .. قرب منهم وسلم على بوفارس وفاطمه ..
فاطمه: تفضل ..
يوسف: جزاج الله خير ..
بوفارس: بسكم سوالف .. يلا نلحق على القطار ..
فاطمه: ههههه .. شدعوه ما قلنا شي ..
يوسف بهمس: فديت هالضحكه والله ..
فاطمه انحرجت .. مسكها يوسف من يدها ومشوا ورا بوفارس .. ركبوا القطار ويوسف شرب النسكافيه اللي سوته له فاطمه ..
يوسف: تسلم يدج ..
فاطمه مبتسمه: الله يسلمك ..
يوسف: احلى نسكافيه شربته ..
فاطمه بدلع: عن المجاملات ..
يوسف: هههه .. وبهمس .. اموت فالدلع ..
بوفارس: يوسف تبي تشرب شي يبه ؟
يوسف: لا عمي .. توني شارب احلى نسكافيه ..
فاطمه ابتسمت بخجل .. بوفارس كان يطالعهم وهو فرحان .. بوفارس راح وخذ له شاي وجاب لهم شوكلاته ورجع عندهم .. وصلوا محطتهم .. ونزلوا وراحوا يتمشون وسط المراعي الخضرا .. بوفارس كان جايب معاه كتاب قعد يقراه .. وفاطمه يوسف كانوا يتمشون في الحدايق الجميله .. ونوافير الماي كانت مبرده الجو حولهم .. قعدوا تحت شجره كبيره مضله ..

يوسف: متى بس نجتمع تحت سقف واحد ؟
فاطمه بخجل: فديت قلبك يا يوسف ..
يوسف: تحبين اليهال ؟
فاطمه: اي وايد احبهم ..
يوسف: ابي املي البيت كله ..
فاطمه: وانا بعد .. ودي اقعد انا وانت وعيالنا حولنا .. اللي يلعب واللي يرسم واللي في حضنك واللي مندمج مع التفزيون ..
يوسف: وانا بكون في حضنج حياتي ..
فاطمه: انا كلي لك يا يوسف ..
يوسف: فديت كلامج يا اعذب فاطمه فالدنيا .. ماتخيلتج بتحبيني جي ؟
فاطمه: ليش ؟
يوسف: مادري .. خفت اتعب معاج .. بس طلعتي غير ..
فاطمه مبتسمه: شلون غير ؟
يوسف: انتي رومنسيه .. دلوعه حساسه .. قلبج كبير و وايد حنونه .. خفت انج تصديني او حتى تكرهيني ..
فاطمه: والله ماتوقعت اي صدفه ممكن تجمعني فيك يا يوسف .. انا طول عمري كنت احلم اني احب واحد قبل ما اتزوجه ..
يوسف: انت تؤمنين بالحب قبل الزواج ؟
فاطمه: اكيد .. بس تعرف عاداتنا .. خلت الحب عيب .. و فكرت ان وحده تتزوج واحد بقصة حب قبل الزاوج .. حياتها ماتنجح .. انا عكس هالفكره ..
يوسف: وانا اوافقج الراي .. لان المحبه والموده قبل الزواج لها تأثير على الحياة الزوجيه .. ذكريات تحنن قلوبنا
فاطمه: اي والله .. بس علاقة الحب قبل الزواج افضلها بحدود ..
يوسف: يعني مثل حبنا البريء ..
فاطمه مبتسمه: فديت قلبك .. صج حبنا بريء يا يوسف .. واقدر اقول عنه تقليدي ..
يوسف: اي والله .. بينا رسايل حب وغرام ..
فاطمه: الحمدلله العلاقه ماتعدت الحدود ..
يوسف: الحمدلله .. زين بسألج سؤال حياتي ..
فاطمه وعيونها على شفة يوسف: اسأل حبيبي ..
يوسف: لو اني تعديت حدودي وطلبت من باسم الحب اني اتلاقى معاج او المسج .. وانتي تموتين فيني وماتصبرين عني .. بتسوين هالشي عشاني ؟
فاطمه: مستحيل .. ادوس على قلبي ولا ادوس على ايماني ومعتقداتي ..
يوسف: كل يوم اموت فيج زود عن اليوم اللي قبله .. وكل يوم تكبرين في عيني والله ..
فاطمه حطت راسها على صدر يوسف ..
فاطمه: فديت قلبك يا يوسف ..
يوسف حضن يد فاطمه وباسها ..
يوسف: حياتي ..
فاطمه: هلا حبيبي ..
يوسف: تعالي قعدي مقابلتني ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله حبيبي ..
قعدت مجابله يوسف .. و يوسف مد يده ومسك ايدينها .. سكر ايدينها ببعض وتم يشم ريحة يدها وعيونه بعيونها
يوسف: زين ممكن تغمضين عيونج ..
فاطمه: مممم .. زين ..
غمضت عيونها وهي مبتسمه .. يوسف طلع من جيبه علبة الخاتم .. طلع الخاتم وشي معاه .. حط الخاتم بيده مع الشي وسكر ايده ..
يوسف: فتحي عيونج حبيبتي ..
فتحت عيونها بابتسامه ذبحت يوسف ..
يوسف: زين قومي شوي نتمشى صوب الورد ..
فاطمه: زين حبيبي ..
فاطمه بينها وبين نفسها كانت تتسأل عن تصرف يوسف .. مشوا صوب الورد .. وقفوا جنب بعض ويوسف مسك يد فاطمه مره ثانيه .. وكان خاش يده اليسار وراه .. جاب ايده اليسار من وراه وقربها من يد فاطمه ..
يوسف: فتحي يدي حبيبي ..
فاطمه طالعت يوسف وهي مبتسمه .. نزلت راسها ومسكت يد يوسف السيار .. باعدت بين اصابعه وفتحت يده .. تفاجأة باللي شافته .. اول ما فتحت يد يوسف لقت فراشه في يده لونها ازرق .. طارت الفراشه وتحتها كان الخاتم اللي شراه يوسف لها .. فاطمه استانست على الحركه .. ويوسف طول الوقت عيونه ما فارقت فاطمه .. بعد ما طارت الفراشه يوسف خذ الخاتم ولبسه فاطمه .. فاطمه كانت شوي وتصيح من حركة يوسف اللي فرحتها ..
يوسف: عجبج الخاتم حياتي ؟
فاطمه: يجنن يا يوسف .. والفراشه تجنن ..
يوسف: انتي فراشتي يا فطومتي ..
تمت فاطمه تشوف الخاتم اللي بيدها .. مسكوا يد بعض وراحوا يتمشون على البحيره .. بوفارس كان مندمج مع الكتاب اللي يقراه .. بعد حركات يوسف الرومنسيه راحوا صوب بوفارس ..
بوفارس: ها يبه ..
يوسف: نبي ناكل ..
بوفارس: ما صدتوا سمك ؟
فاطمه: ههههه .. شدعوه جايين نصيد ..
بوفارس: مالي خص فيكم .. روحوا قطوا شباكم صيدوا لنا شي .. خاطري اجرب سمك النهر ..
يوسف: يقولون مو شي .. زفر
بوفارس: لا تحاول تقنعني ..
الكل: هههههه ..
طلعوا من الريف واحوا يتغدون في مطعم في قريه قريبه منهم .. بعدين تمشوا لين قريب بتغيب الشمس .. راحوا محطة القطار ورجعوا الفندق اللي فيه يوسف .. طبعا بوفارس كان مخلي فاطمه و يوسف على راحتهم .. كان يقعد حولهم ما يقعد معاهم وايد .. المهم دخلوا غرفة يوسف وتموا يسولفون لين الساعه 8 ..
فاطمه: انا جعت .. و انتوا ؟
بوفارس: انا مالي خاطر اكل .. امج اكيد مسويه لنا شي ..
يوسف: انا بعد جوعان ..
بوفارس: زين ننزل نشوف شي ..
فاطمه: انتوا روحوا .. انا مالي خاطر ..
يوسف: زين شتبين تاكلين ؟
فاطمه: نفسك ..
يوسف: زين .. يلا عمي ..
بوفارس: يلا ..
طلعوا من الغرفه وراحوا يجيبون اكل .. فاطمه طلعت من شنطتها قلم .. وخذت ورقه من اوراق الفندق .. كتبت ليوسف رساله ونزلت الاستقبال .. اتفقت مع عامل الاستقبال انه يرسل باقه صغيره تتكون من وردتين لونهم احمر لغرفة يوسف .. بعد الساعه 12 بالليل .. عطته الورقه وقالت له ان يحط هالورقه في الباقه من فوق عشان يشوفها ويقراها .. عامل الاستقبال رحب بالفكره وكان متعاون مع فاطمه .. دفعت فاطمه حق الوردتين ورجعت الغرفه فوق رجع يوسف بروحه الغرفه شايل العشى ..
فاطمه باستغراب: وين ابوي ؟
يوسف: تحت .. شاف واحد سلم عليه وتم معاه ..
فاطمه: فديته والله تعب معانا ..
يوسف: رايته بيضه بوفارس ..
فاطمه: زين شو جبت لنا عشى ؟
يوسف: جبت لج سندويشات فلافل مدحهم لي ابوج ..
فاطمه: زين حبيبي جهزت لك ملابسك .. بدل على ما رتب لك الطاوله حق العشى ..
يوسف مبتسم: فديت قلبج والله ..
فاطمه ابتسمت له وطلعت الاكل من الاكياس وجهزته على الطاوله .. يوسف لما لبس ملابسه شم ريحة عطر فاطمه فيهم .. استنشق ملابسه بفرح ولبس .. بعد ما لبس راح صوب فاطمه اللي كانت تنتظره بلهفه .. قعد جنبها وطبع بوسه على خدها ..
فاطمه قربت من جدامه السندويش ..
يوسف: تأكليني ..
فاطمه: من عيويني حبيبي ..
يوسف: امزح حياتي ..
فاطمه: عادي حبيبي والله بأكلك ..
يوسف: لا يبه .. هاي مو عيش .. هاي سندويش .. لو عيش كنت خليتج تأكليني بيدينج الحلوات ..
فاطمه حطت راسها على كتف يوسف بفرح .. اعتدلت في قعدتها ..
فاطمه: زين حبيبي يلا كل ..
يوسف: ان شاءالله ..
كلوا وخلصوا .. فاطمه رتبت الطاوله وشلت الاكل .. راحت تغسل يدها .. لحقها يوسف .. قرب منها .. وقف وراها وطوق خصرها بيدينه .. وحط راسه على كتفها .. مد يده لين ايدينها .. اختلط الصابون بإيدينهم .. تمت فاطمه تشوف يد يوسف بيدها و رغوة الصابون مغطيتها .. كانت تحس بدفى انفاس يوسف على رقبتها .. غسلت يدها ويد يوسف عن الصابون .. وتمت واقفه تبي تمسح يدها بس يوسف كان وراها ومطوقها بيدينه وجسمه ..
فاطمه: يوسف ابي امسح يدي ..
يوسف وراسه على كتفها: مسحيهم بملابسي ..
فاطمه بدلع: يوسف .. عاد ..
يوسف: فديت قلبج والله .. ريحتج دوختني ..
فاطمه: يوسف عاد قوم خل انزل عند ابوي ..
يوسف: آآه . ذبحتيني يا بنت محمد ..
فاطمه دزته بدلع: وخر عني ..
راحت مسحت يدها ولبست شيلتها .. يوسف قعد على الكرسي و طوقها بنظراته .. التفت عليه مبتسمه ..
فاطمه: يلا حبيبي وصلني تحت ..
يوسف: زين حياتي .. يلا ..
مسكوا يد بعض وطلعوا من الغرفه نازلين اللوبي عند بوفارس .. سلموا على بعض .. يوسف وفاطمه ودعوا بعض وراحت فاطمه مع ابوها وقلبها متعلق بيوسف .. وهي فالسياره مع ابوها روته الخاتم اللي لبسها اياه يوسف ..
فاطمه: بابا شوف شو جاب لي يوسف ..
بوفارس يشوف يدها: عليج بالعافيه ..
فاطمه: حلو بابا ؟
بوفارس مبتسم: ايدج محليته ..
فاطمه: فديت قلبك والله ..
..................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:08 AM
وصلوا الشقه وكانت الساعه 11 فالليل .. في نفس الوقت في البلاد .. فارس كان يسولف مع مناف ..
مناف: اشوفك ترجع البيت من وقت هاليومين ؟
فارس: هلي مسافرين ومحد فالبيت غير انا واخوي .. لازم اكون فالبيت .. ماقدر اخلي البيت فاضي والخدم موجودين بروحهم ..
مناف: اي ..
فارس: شو اخبار عبود مع الجوال ؟
مناف: جننه ..
فارس: هههه .. شلون ؟
مناف: اول ما جبت له الجوال طفرنا وهو يقول لنا قصة الجوال .. وبعدين كل شوي يقولي مناف اتصلي لي تلفون خل جوالي يرن .. تدري صرت من غير ما يقولي اتصله تلفون ويستانس ..
فارس: ههههه .. حليله والله .. انا قلت له عندي لك مفاجأه .. ومسكين تم يفكر ويحاتي .. لما رحنا المجمع آخر مره .. خذته محل التلفونات وخليته يختار جوال بس ما قلت له ان الجوال بيكون له .. قلت له اختار لي جوال على ذوقك .. وبعد ما اختاره .. ركبت فيه الكرت .. وكنت جايب معاي بطاريه وركبتها فالجوال وشغلت التلفون .. الا قلت له هالجوال لك يا بوعابد .. تم يناقز مكانه من الفرحه ..
مناف: تقولي عن اللي سواه .. كل يوم يعيد لي السالفه من ذاك اليوم .. محد طلع جوال الا هو ..
فارس ومناف: ههههه ..
سكتوا فتره ومناف كانت ماسكه اللحاف اللي عطاها اياه فارس .. كانت تتحسه وتفكر في فارس ..
فارس بهمس: يا قلبه ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: احبج ..
مناف مبتسمه: وانا اموت فيك ..
فارس: انتي لي يا مناف .. وانا لج ..
مناف: حياتي انته يا فارس .. ما تصور حياتي من دونك ..
فارس: ولا انا يا قلبه ..
تموا يسولفون مع بعض لين وقت متأخر ..
الساعه 12 الا ربع فاطمه اتصلت بيوسف وتمت تسولف معاه .. كانت ايمان فالغرفه وفاطمه متوهقه فيها وتبي تصرفها .. وايمان كانت قاعده على قلب فاطمه ..
فاطمه: زين ايماني روحي شوي الصاله بس بكلم يوسف بموضوع ..
ايمان: بحط السماعات .. تكلمي في موضوعج ..
فاطمه: ابي اقوله شي خاص فينا ..
ايمان: زين قولي له محد ماسكج ..
فاطمه عصبت: ايمانو طلعي لا تجنيني ..
ايمان: خخخخخخ .. زين زين ..
طلعت وايمان كلمت يوسف ..
يوسف: ليش معصبه حبيبة قلبي .؟
فاطمه: مافيني شي حبيبي ..
يوسف: فديت ريحتج يا فطومتي .. تدرين اني للحين ما فصخت الفانيله اللي عطرتيها ..
فاطمه: ليش حبيبي ؟
يوسف: بعد اشم ريحتج فيها وتبين اشلها عن جسمي ..
فاطمه مبتسمه: فديت قلبك والله ..
يوسف: لا انا بنام فيها ..
فاطمه: هههه .. شدعوه
يوسف: والله بنام فيها .. انتي متأكده انج بخيتي عطر ولا لبستيها ..
فاطمه انحرجت من كلام يوسف .. تموا يسولفون مع بعض شوي .. وبعد فتره يوسف استأذن من فاطمه عشان يشوف من يطق عليه الباب ..
يوسف: يه من بيطق علي الباب الحين ؟!
فاطمه: روح شوف من حبيبي ..
يوسف: زين لحظه شوي فديت قلبج ..
فاطمه: شو رايك اسكر وبعدين تكلمني ..
يوسف: هممممم .. زين حياتي ..
سكرت فاطمه من يوسف وشاف موظف الفندق واقف وبيده بوكيه ورد صغيرون يتكون من وردتين حمر ومنسقين بشكل حلو .. استغرب يوسف .. الموظف عطى يوسف البوكيه وراح .. يوسف تم يطالع البوكيه باستغراب .. شاف ورقه بين الوردتين .. طلعها من البوكيه .. فتحها وقراها بفرح ..
يوسف " فديت قلبج يا اغلى فطومه فالدنيا " .. تم يشم ريحة الورقه .. ويقرى الرساله مره ثانيه .... كان نص الرساله اللي فرحت يوسف كالتالي ..
(( حبيبي يوسف .. هاذي اول رساله اكتب لك فيها حبيبي يا حبيبي .. هالوردتين انا وانت .. حبي وحبك .. قلبي وقلبك .. شوقي وشوقك .. احبك واشتاق لك شوق الطفل لامه .. اشتاق لدقات قلبك .. لنظرات عيونك لكلامك للمساتك لحنانك لانفاسك وغزلك .. يا اغلى انسان في هالدنيا الله لا يحرمني منك ..
حياتك فاطومتك .. )) ..
فاطمه كانت تنتظر مكالمة يوسف بفارغ الصبر .. يوسف حط الورقه على صدره وتنفس براحه .. اتصل لها تلفون
فاطمه بخجل: هلا ..
يوسف: فديت شوقج يا حياتي ..
فاطمه: عجبك البوكيه المتواضع ..
يوسف: كل شي منج حلو يا اغلى فطومه ..
فاطمه: فديت عيونك يا اغلى غالي ..
يوسف: يعني تغلين غيري ؟
فاطمه: في ناس يعزون علي .. بس انت غير كل الناس عندي ..
يوسف: الله لا يحرمني قلبج يالغاليه ..
فاطمه كانت مستانسه ان يوسف عجبه البوكيه ..
فاطمه: بكره بنروح المول ..
يوسف: بكره بدلعج .. كل اللي في خاطرج اخذيه ..
فاطمه: فديت روحك والله ..
يوسف: عاد بختار لج على ذوقي ..
فاطمه: ما اثق في ذوق الريايل ..
يوسف: افااا ..
فاطمه و يوسف: ههههههه ..
اتصل عبدالعزيز بيوسف على الخط الثاني ..
يوسف: هاي بوسعود متصل ..
فاطمه: عزيز اخوي ؟
يوسف: اي .. تدرين ان محد يدري اني جاي هني الا خالي ..
فاطمه: ليش حبيبي ؟
يوسف: تعرفين الناس بتنقد .. وبعدين عيونهم ما ترحم ..
فاطمه: عدل كلامك حبيبي .. زين مو راد على اخوي ؟
يوسف: مدام معاي القمر .. مالي ومال النجوم ..
فاطمه بفرح: فديت كلامك والله ..
تموا يسولفون لين وقت متأخر .. ناموا وكلن فرحان بوجود الثاني حوله ..
......................
ان شاء الله يعجبكم الجزئين

وأنتضرووني من جديد
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-26-2007, 03:09 AM
يلا

نزلتلكم جزئين

ابي اشوووف الردود

ورأراائكم بالجزئين
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

Omneyat
04-26-2007, 05:35 AM
مشكوره يابعد قلبي بقرها ورد عليك وعلى فكره كم باقي جزء وتخلص أنا أنتظر ردك روايه حيل حلوه وماعليها كلام سننننننننننكيو وزيره وأميـ الذكريات ـرة على المجهود الرأع

وزيره
04-26-2007, 03:08 PM
العفو حبيبتي

والله مدري كم جزء لأني مااعديت الاجزااااء
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-27-2007, 08:08 AM
لا بنااااات يلا وين الردوود
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

السميراء
04-28-2007, 12:19 AM
روعه روعه روو عه
كل مالها تحلو القصه
يعطيك العافيه
ننتظررررررك يالغلا
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))





http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
04-29-2007, 11:46 AM
يوم جديد يمر على محمد وساره .. بس للاسف الاجواء عندهم متوتره .. محمد عصب على ساره وحجز لهم عشان يرجعون البلاد .. كانت طيارتهم الساعه 4 بتوقيت ميونخ .. ساره انصدمت بقرار محمد ..
ساره: ليش يا محمد ليش ؟
محمد: انتي خليتي فيها ليش .. انتي مادري شو صار لمخج .. ما يسوى علينا هالاسم ..
ساره بعصبيه: لا تعيد و تزيد فالسالفه .. خلاص عاد ..
محمد حذف الملابس اللي في يده وقرب منها والشرار يتطاير من عيونه ..
محمد: مو انتي اللي تقولين خلاص .. وبصوت هز الشقه .. سمعتي ولا اعيد كلامي ..
ساره بوقاحه: انا اكرهك .. وسم الاسم اللي تبيه ..
محمد: انتي كسرتي فرحتي .. الله يعلم لو جاتنا بنت .. يمكن ولد .. ليش تسبقين الاحداث وتزعلين وتسوين كل هاي .. وماعتقد ان الاسم فيه عيب او غلط ..
ساره: لا انت اخترت الاسم و شكلك مخطط عليه من زمان ..
محمد: والله انتي مب صاحيه .. واللي رفع سابع سما .. لو جات البنت بسميها فاطمه .. انا مب ريال اذا طعت شورج ..
ساره: لا مب على كيفك ..
محمد: انا كلمتي وحده .. واللي اقوله يصير .. فاطمه يعني فاطمه .. و ماراح اناديها الا فاطمه بنت محمد ..
ساره: انا اكرهك يا محمد ..
محمد: اكرهيني لين ما تشبعين .. كلمتي ما تنزل الارض .. و اللي في راسج انا اعرف اطلعه .. بس خل نرد البلاد يلا خلصي رتبي اغراض خل نروح المطار ..
ساره " مالت عليك انت وبنت عمك " ..
سكر شنطته وطلع عنها .. لقى عياله مندمجين مع التلفزيون .. قعد يراقبهم ويتذكر كلام ساره .. غمض عيونه ورجع براسه ورا .. كان يفكر ومهموم .. اتصل بفارس عشان يخلي سيارة محمد فالمطار ..
فارس: هلا وغلا بحبي ..
محمد: ههههه .. فديت حبي والله .. شحالكم ؟
فارس: الحمدلله .. وانت ؟
محمد تنهد: آآآه .. الحمدلله .. زين بقولك .. اليوم انا طاير .. خذ سيارتي المطار وخلها في المواقف .. وحط المفتاح تحت الصدام اللي ورا ..
فارس باستغراب: اليوم طاير ؟!
محمد: اي .. خلصت اجازتنا ..
فارس: ههههه .. يا خفة دمك .. شو فيك بونايف ؟
محمد: تمللت من عيشتي يا فارس .. وبصراحه اشتقت لك ..
فارس: ههههه .. ما تخلي سوالفك حمودي ..
محمد: هههههه .. مجبور شو اسوي .. فارس: خلاص بروح مع بوسعود بنزل سيارتك وبحط لك المفتاح فالمكان اللي
فارس: زين الساعه كم بتوصلون ؟
محمد: تقريبا الساعه 10 بالليل ..
قلت عليه ..
محمد: بارك الله فيك ..
فارس: حاضرين الغالي ..
محمد: تسلم لي والله .. الا بسألك ..
فارس: اسألني يا عيوني ..
محمد مبتسم: شو صار على الشقه ؟
فارس: احم احم .. سلمني مفتاحها ..
محمد: مبروك الغالي ..
فارس مبتسم: الله يبارك فيك ..
محمد: كم غرفه ؟
فارس: 3 غرف وحمامين .. مطبخ وصاله وغرفة خدامه بحمامها .. يعني ملمومه وحلوه ..
محمد بفرح: تستاهل يا فروس .. الله يجمعكم فيها ..
فارس: الله يسمع منك ..
محمد: موفق فديتك .. زين بخليك الحين عشان بنزل الشنط ..
فارس: زين .. اول ما توصل اتصل لي ..
محمد: ان شاءالله ..
سكر فارس وهو يفكر في ولد عمه ..
فارس " مسكين محمد .. ما يستاهل اللي يصير له .. الله يصبره ويهديه هو و زوجته " .. طلع فارس من البيت وراح يدور على محلات الاثاث .. عبدالعزيز و علي و فاضل كانوا طالعين بسيايرهم السبورت ويستعرضون فالشوارع .. سلمان كان يكلم صاحبه الامريكي ويرتب معاه حق المكسيك ..
بعيد عن البلاد واجواء المانيا المشحونه واجواء لندن اللذيذه .. نروح بارس بلاد العشاق .. مريم كانت فالفندق تنتظر خالد .. رجع خالد وكله شوق لها ..
خالد: السلام عليكم ..
مريم مبتسمه: عليكم السلام ..
مشت صوبه وخذت الجاكيت من يده وحطته على الكرسي .. قعدت جنبه على السرير وكانت تشوف الاوراق اللي في يده ..
مريم: الحين هالخريطه حق شو ؟
خالد: سويسرا ..
مرم: خالد اخاف نضيع ..
خالد مبتسم: لا بأذن الله ما نضيع .. انا رايح من قبل .. بس ماخذ الخريطه احتياط ..
مريم حطت راسها على كتف خالد: زين يا مرشدنا السياحي ..
خالد: ما كلمتي هلج في لندن ؟
مريم: بلا كلمت امي امس ..
خالد: شو اخبارهم ؟
مريم: مستانسين فديتهم ..
خالد: .. زين يلا فديتج جهزي الشنطه .. وطلعي لي ملابس ..
مريم: ان شاءالله ..
خالد: بارك الله فيج ..
مريم طلعت ملابس حق خالد .. وجهزت شنطتهم .. بعد ما لبسوا وجهزوا .. نزلوا وخالد ركب السياره ومريم ركبت جنبه .. طلعوا من فرنسا و دخلوا حدود سويسرا .. كان المنظر رهيب .. الوديان والمراعي الخضراء اللي تجري فيها الجداول الصغيره والشلالات اللي تنزل من اعالي الوديان كانت روعه .. الخضار اللي مغطي المكان كان رهيب مريم اندمجت وهي تتفكر في المناظر ..
خالد: تبين ننزل نتمشى ؟
مريم مبتسمه: يا ليت ..
خالد: ان شاءالله ..
صف السياره على جنب ونزلوا .. خالد مسك يد مريم وراحوا يتمشون صوب جداول ماي صغيره .. لما وصلوا عند الجداول مريم نزلت وحطت يدها فالماي الصافي .. خالد كان يراقبها بكل هدوء .. مريم التفت على خالد ..
مريم: قرب فديتك ..
خالد مبتسم: قربنا ..
مريم مسكت يد خالد وحطتها فالماي .. وكانت تشوف خالد بحب وحنان .. خذت شوية ماي بيدها ورشت على خالد ضحكت عليه وشردت عنه .. خالد ضحك ولحقها .. مريم كانت تركض وهي تضحك .. وخالد مسكها من يدها وقعدوا على الارض وهم يضحكون ..
مريم: شو هالبلاد .. جنه ماشاءالله ..
خالد: الله يعطيهم فالدنيا .. ولنا الاخره ان شاءالله ..
مريم: آمين ..
خالد: حبيبتي شوفي الغيوم من ورا الجبال ..
مريم: وااااو .. تجنن شلون متلبده كانها قطن ابيض ..
خالد حط يده على كتف مريم: هالغيوم بيضه مثل بياض قلبج الطاهر يا مريم ..
مريم منحرجه: الله لا يخليني منك يا خالد ..
خالد: آمين ..
مريم: شوف الغيمه اللي هناك .. وأشرت بيدها فالافق ..
خالد رفع راسه مبتسم: شو فيها ؟
مريم: متشكله على تنين ..
خالد: اي والله .. زين شوفي اللي على يسارج متشكله على سفينه ..
مريم: وااااو تجنن ..
تمت تتأمل الغيوم ..
مريم: خساره .. الهوا خرب السفينه ..
خالد: نسمة الهوا تهبل .. لاهي بارده ولا حاره ..
مريم: ماشاءالله ..
تموا يتأملون الوديان والسما بغيومها .. بعد فتره رجعوا السياره وكملوا دربهم لين وصلوا المدينه .. نزلوا فالفندق وارتاحوا الليله لان اليوم الثاني وراهم كرنفال بيحضرونه ..
محمد وساره ركبوا الطياره ولاحد فيهم نطق بكلمه .. محمد كان متضايق وكان ينتظر يوصلون البلاد بسرعه .. بعد 6 ساعات فالجو .. حطت الطياره فالبلاد .. محمد مسك ناصر وساره مسكت نايف .. نزل محمد وساره وراه .. خلصوا اجراءات المطار رايحين صوب السياره .. ركبوا السياره بهدوء .. نايف نام في حضن امه وناصر كان يلعب بروحه في السيت اللي ورا .. حرك محمد من المطار واتجه لبيت اهل ساره .. ساره بطلت عيونها ..
محمد: نزلي ..
ساره التفت عليه وطالعته بغضب .. فتحت الباب بعصبيه .. نزلت ورضخت الباب وراها .. ناصر خاف من الرضخه وصاح .. محمد التفت على ولده وشاله .. باسه ونزله فالحوش .. نزل شنطة ساره وعيالها .. سكر الباب وركب السياره .. حرك من الفريج بسرعه .. اتصل بفارس اللي كان يكلم مناف ..
فارس: يا قلبه .. هاي ولد عمي متصل لي .. لحظه شوي
مناف: زين فديتك ..
رد فارس على محمد ..
محمد: فروسي ..
فارس: حمودي ..
فارس: نورت البلاد ..
محمد: بوجودكم ..
فارس: الحمدلله على السلامه .. شحالك ؟
محمد: الله يسلمك .. شو اخباركم ؟
فارس: الحمدلله .. انت وين ؟
محمد: جايكم ..
فارس: والله ..
محمد: اي قريب بيتكم ..
فارس: زين ما تكلمت عشان افرش لك السجاده الحمره ..
محمد: ههااااااي .. حلوه منك ..
فارس: عجبتك ؟
محمد: جدا ..
فارس: مبروك ..
محمد وفارس: ههههههه ..
وصل محمد بيت عمه .. واستقبله فارس بالاحضان ..
فارس: وحشتني حمودي ..
محمد: والله انت اكثر يا فروسي ..
فارس: تحمل تسافر بدوني مره ثانيه ..
محمد: ما يهمك يا عيوني ..
فارس: حياك ..
دخلوا الصاله وراحوا غرفة فارس على طول .. محمد حذف نفسه على السرير بتعب ..
محمد: اوه نسيت شنطتي الصغيره .. فروس فديتك جيبها من السياره ..
فارس: ان شاءالله .. هات المفتاح ..
محمد عطى فارس المفتاح .. فارس نزل يجيب شنطة محمد .. لقى جواله على الكرسي وخذه معاه .. شاف التلفون مفتوح و مبين مسج على الشاشه .. فارس طالع الشاشه وقرى المسج باستغراب ..
فارس " شو سالفة محمد مع الاسم ؟ واي اسم تتكلم عنه زوجته " .. طبعا المسج كان كالتالي ..
(( خل الاسم وراعية الاسم ينفعونك )) ..
خذ الشنطه والجوال تركه مثل ماهو .. راح البيت ولقى محمد مثل ما تركه والهم باين على ويهه ..
فارس: تفضل الشيخ ..
محمد: يسلمو الغالي ..
فارس: هالمره بعديها لك ..
محمد: وليش يعني ؟
فارس: انا مو مطراش عندك ..
محمد: غصبن عنك بتروح .. انا اكبر منك واسمع كلامي ..
فارس: يعني مستغل هالنقطه .. بس انا باتمرد عليك ..
محمد: خف علينا يالمتمرد ..
فارس: هههههه .. تكفى حطني فالتلفون المتمرد ..
محمد: هههههه .. لا بحطك المطراش ..
فارس ومحمد: ههههههه ..
فارس: ماتعرف تستخف دمك ..
محمد: الا خفة الدم نفسها تغار مني ..
فارس: الله يساعدك .. زين قوم تسبح ريحتك فاحت ..
محمد يشم نفسه: افا .. انا فيني ريحه .. الظاهر انك تشم ريحتك .. وفاكر انها ريحيتي ..
فارس: لا يا عيوني .. انا خشمي متعود على ريحتي ..
محمد: انت تتكلم عن ريحتك اللي خنقتني الحين ؟
فارس: هههههه .. لا تحاول يا عيوني ..
محمد: انت مشكله .. خل اروح اتفرك واتنظف احسن من مجابل ويهك ..
فارس: هههههه .. تحمل تنام فالحمام بس ..
محمد وهو ماشي: اذا ما طلعت بعد 15 دقيقه .. تعال اكسر علي الباب ..
محمد وفارس: هههااااااااي ..
دخل محمد ياخذ له شور يريح اعصابه .. اما فارس فكان يفكر في في المسج اللي قراه .. رن جواله ومناف اللي كانت متصله ..
مناف: حبيبي ..
فارس: اموت في حبيبي لي قلتيها ..
مناف انحرجت .. وتمت ساكته ..
فارس: دلوعه ..
مناف: هلا ..
فارس: شحالج ؟
مناف: الحمدلله .. وصل ولد عمك ؟
فارس: اي وصل .. دخل يريح ..
مناف: مممممم ..
فارس: قولي فديتج؟
مناف: فارس ابي اروح اشتري لي ملابس ..
فارس مبتسم: من عيوني الغاليه .. انتي تامرين امر ..
مناف انحرجت: مشكور فديتك ..
فارس: اجيبهم لج بكره ؟
مناف: اي وقت تفضى حبيبي ..
فارس: انتي لو تبينها الحين حاضر لج ..
مناف: لا حبيبي .. بكره مو الحين ..
فارس: زين اوديج تتشرين ؟
مناف: لا حبيبي .. انا بصرف نفسي ..
فارس حس انها منحرجه ..
فارس: زين باطرش لج السايق .. وانا بكون حولج ..
مناف: لا فديتك باصرف نفسي ..
فارس: ترا بزعل منج ..
طلع محمد من الحمام ولاف الفوطه على خصره .. و ينشف شعره بفوطه صغيره .. سمع فارس وهو يقول لمناف ترا بازعل منج ..
محمد: لا تزعل منها ولا تزعلها ..
فارس التفت على محمد وهو يلعب بشعره .. ابتسم له واستأذن من مناف ..
فارس: حياتي بكلمج بعد شوي ..
مناف: زين حبيبي ..
فارس: قوليها بعد مره ..
مناف: نعم ؟
فارس: عيديها فديت روحج ..
مناف: فارس لا تقولي هالكلام جدام ولد عمك ..
فارس: مشغول ما يسمعني ..
مناف تضيح السالفه: زين لي فضيت كلمني ..
فارس: اموت فاللي تغير السالفه ..
مناف تضحك: ههههه .. اي سالفه ؟
فارس: زين قوليها قبل ما سكر .. واللي يسلمج ..
مناف بهمس ودلع: حبيبي ..
فارس بصوت عالي: واااااي .. اموت فالدلع والله ..
محمد تخرع والتفت على فارس .. فارس طالعه وابستم ..
فارس: زين الغاليه .. بكلمج لما ينام الجحش اللي عندي ..
محمد: جحش فعينك ..
مناف ضحكت على فارس .. سكرت منه وهي تتفداه وتدعي له .. محمد خذ الفوطه وحذفها على فارس ..
محمد: انا جحش ياللي ما تستحي على ويهك .. كم مره قايلك انا اكبر منك ولازم تحترمني وتسمع الكلام ..
فارس: هههههه .. السموحه طال عمرك ..
محمد: زين قم ارقد على الارض ولا شوف لك اي غرفه ونام فيها ..
فارس: تطردني من غرفتي ..
محمد: يعني لازم اعيد كلامي .. قلت لك انا اكبر منك .. خلاص كلمتي هي المسموعه ..
فارس: وخر زين ..
محمد وفارس: ههههههههه ..
محمد حذف نفسه على السرير وغمض عيونه .. كان يفكر في وضعه .. والحاله اللي وصلوا لها هو ساره ..
محمد " يعني ما خلصنا من المشكله الاولى .. تطلع بمشكله ثانيه .. وبعدين شو فيها لو سميت فاطمه .. والله بنت عمي لها معزه في قلبي .. والحين هي تزوجت وراحت في حالها .. اعزها بمعزة الريم .. يمكن من بد كل بنات عمي لها مكانه في قلبي .. وجاتني فتره تولعت فيها .. بس قلبي مافيه غير المعزه .. الله يهديج يا ساره .. هدمتي وتندمتي وبنينى .. ورجعتي هدمتي من اول " ..
فارس راح قعد على الكرسي وشغل التلفزيون .. اتصل بمناف
فارس: يا قلبه ..
مناف: هلا وغلا ..
فارس: شو تسوين ؟
مناف: ولا شي .. قاعده اخربط فالورق ..
فارس: و شو تخربطين ؟
مناف: اكتب خواطر ..
فارس: ماشاءالله عليج .. اقري لي وحده ..
مناف بخجل: ممممم .. استحي .. مو الحين ..
فارس: تستحين مني يالغاليه .؟
مناف: لان في حياتي ما قريت لاحد خواطري ..
فارس: زين انا فارس حبيبج ما تقرين لي ؟
مناف: لا تمسكني من يدي اللي تعورني ..
فارس: فديت يدج اللي تعورج .. بعالجها لج ..
مناف: ههههههه .. فديت قلبك يا فارس ..
فارس: زين ما رديتي علي عشان بكره ..
مناف: حبيبي انا ..
يقاطعها فارس: اموت لي قلتي حبيبي ..
مناف بدلع: عاد خلني اكمل كلامي ..
فارس: هههه .. زين كملي يا حياتي ..
مناف: اقولك ..
فارس مبتسم: اي قولي لي ..
مناف: عاد لا تلعوزني ..
فارس: ههههههه .. زين يلا كملي ..
مناف بدلع: مابي اكمل ..
فارس: اموت فالزعلانه والله ..
مناف: اسكت عني ..
فارس: واااي .. لا بتذبحيني ..
مناف: خلاص لا تكلمني ..
فارس: ان شاءالله ..
مناف تمت ساكته ..
فارس: ايه عليج والله ..
مناف: انا قلت لك لا تكلمني ..
فارس: ما كلمتج .. اتابع التلفزيون ..
مناف سكتت مره ثانيه ..
فارس: يا ويل حالي على الدلع ..
مناف: وبعدين ..
فارس: اكلم ولد عمي ..
مناف وفارس ضحكوا على تصرفهم ..
مناف وفارس: هههههههه ..
مناف: زين اسكت مابي اسمع صوتك ..
فارس: ان شاءالله ..
سكتت مناف وسكت فارس فتره ..
فارس: كح كح ..
مناف: اقولك اسكت ..
فارس: مو بيدي لو كحيت ..
مناف: اففين ..
مناف سكتت وماردت عليه تتغلى ..
فارس: زين يا قلبه ..
مناف: نعم ..
فارس: بل بل بل .. ليش جي جافه معاي ..
مناف: كيفي ..
.............................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

سوسو وميمو
05-04-2007, 06:06 PM
صباحك جمال اختي وزيره
مشكوره على هالقصه الرائعه والاحداث المشوقه بس حبيبتي وينك حرام عليك طولتي علينا واحنا ننتظرك من فتره
بما انك طولتي علينا نبي منك كم بارت ويكونون طوال <<<<<<<<<<عقاب هههههه

الفراشه الورديه ليال
05-04-2007, 11:50 PM
ننتظر البارتات الجااااااااااااااااااااااايه

وزيره
05-05-2007, 08:20 AM
الحين بكملهاا حباايبي من عيووني
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:21 AM
فارس مبتسم: اموت في كيفج والله .. زين قولي حياتي ..
مناف: شاقولك ؟
فارس بهمس: تحبيبني ؟
مناف ما قدرت تستحمل صوت فارس وكلامه ..
مناف بنعومه: احبك واموت فيك ..
فارس تنفس براحه: يا ربي لاتحرمني هالبنت ..
مناف بصوت واطي: آمين ..
فارس: زين ما قلتي لي .. اطرش لج الدريول بكره ؟.
مناف: لا حبيبي .. انا مو رايحه مجمع .. بروح السوق الشعبي .. باخذ لي تاكسي على الدرب ..
فارس: تركبين تاكسي وانا موجود .. افا يا مناف ..
مناف بخوف: شفيك حبيبي ؟
فارس: و انا ويني في حياتج ؟
مناف: آسفه حبيبي .. قلت لك بصرف نفسي ..
فارس: حياتي انا محترم رغبتج .. وماجبرج تسوين شي غصبن عنج يا قلبه .. بس بطرش لج الدريول وانا بكون وراه يوصلج المكان اللي تبينه .. ولا راح افارقج الا لما توصلين البيت بالسلامه ..
مناف: انا آسفه يا فارس . لاتزعل مني ..
فارس: مو زعلان يا قلبه .. بس ابي راحتج ..
مناف: خلاص بكره طرش لي الدريول ..
فارس: ما يهمج يا قلبه وعقله وروحه و كل شي فيه ..
مناف: فديت قلبك يا فارس ..
فارس: زين شو رايج احط لج دريول يوديج وين ما تبين ؟ بس تتصلين له تلفون ويجيج ؟
مناف: لا يا فارس .. امي بتسألني .. انا عن بكره باخذ اخواني معاي وبقولهم انه دريول صديقتي .. مع انهم يدرون ان ماعندي صديقات .. بس خليها على الله ..
فارس بحنان: يا قلبه انتي .. زين متى اطرش لج الدريول ؟
مناف: اول خل اكلم امي .. اخاف ما تمشي عليها ..
فارس: ان شاءالله بتوافق .. بس انتي اتصلي الوقت اللي يناسبج ..
مناف: زين حبيبي .. ما تقصر
فارس: انا كلي تحت امرج .. انتي بس أشري ..
مناف مبتسمه: حياتي والله يا فارس .. زين فديتك بخليك الحين ..
فارس: بدري يا قلبي ..
مناف: روح اقعد مع ولد عمك .. وانا بروح انام ..
فارس: زين حياتي .. اول ما تقعدين من النوم قعديني معاج ..
مناف: الساعه كم ؟
فارس: اي وقت تقومين ؟
مناف مبتسمه: ان شاءالله حبيبي ..
سكر فارس من مناف وهو يتذكر لما لعوزها .. قعد يضحك عليها .. التفت على محمد اللي كان يتأمل فارس طول المكالمه ..


فارس: شو فيك ؟
محمد مبتسم: ولا شي .. حط راسه على المخده وهو مبتسم ..
فارس قام من الكرسي وطب على السرير ..
فارس: ليش تضحك ؟
محمد: مافيني شي ..
فارس: ممممممم ..
محمد: زين تصبح على خير .. وانقلب على جنبه اليسار ..
فارس: وانت بخير يا عيوني ..
فارس غمض عيونه وهو يفكر في مناف .. اما محمد المسكين غمض عيونه وهو يحاول ينام بس مب قادر ..
الساعه 8 بتوقيت لندن .. فاطمه خذت الجوال واتصلت بيوسف تقعده عشان بيروحون المول .. واليوم هو اخر يوم ليوسف .. بيقضيه مع فاطمه اليوم كله .. وبيسافر بالليل .. الساعه 11 ونص ..
يوسف فتح عيونه على اتصال فاطمه ..
يوسف: هلا حياتي ..
فاطمه: صح النوم حبيبي ..
يوسف: فديت هالصوت ..
فاطمه مبتسمه: يلا قوم حبيبي ..
يوسف: الساعه كم الحين ؟
فاطمه: الساعه 8 بتوقيت لندن ..
يوسف: يا زين لندن طالعه من حلجج ..
فاطمه ضحكت: ههههه .. زين يلا قوم فديتك ..
يوسف: زين حبيبتي .. باخذ لي شور سريع وباتصل لج اول ما خلص ..
فاطمه: اسوي لك نسكافيه ؟
يوسف: لا ابي شاي ..
فاطمه: من عيوني الثنتين ..
يوسف: فديت عيونج والله ..
فاطمه: زين خل اروح اسوي لك الشاي وانت قوم وتنشط ..
يوسف: ان شاءالله ..
سكر منها يوسف وقام على طول .. فاطمه لبست وراحت تسوي له شاي .. طلعت مع ابوها راحوا الفندق حق يوسف .. يوسف كان ينتظرهم في اللوبي .. سلموا على بعض وطلعوا .. راحوا يتسوقون .. فاطمه كانت وايد مستانسه .. يوسف وابوها كانوا يختارون معاها الملابس .. وهي كانت تختار لهم ملابسهم .. تغدوا وبعدين كملوا تسوقهم .. على الساعه 4 ونص .. راحوا الفندق .. ارتاحوا هناك شوي .. بوفارس نزل اللوبي عشان يتقهوى .. ويخليهم على راحتهم شوي .. لان يوسف بيسافر .. نزل بوفارس اللوبي و فاطمه ويوسف تموا فالغرفه .. كانوا مندمجين مع فلم في التلفزيون .. ولا حسوا بطلعة بوفارس من الغرفه .. بعد مرور ساعه الا ربع خلص الفلم .. تمت فاطمه ادور ابوها ..
فاطمه باستغراب: يه وين بابا ..
يوسف: بسم الله .. وين اختفى ؟!
فاطمه: خل اتصله ..
كلمته وبعد ما سكرت من عنده تمت تضحك .. يوسف طالعها مستغرب ..
يوسف: شفيج حياتي ؟
فاطمه: بابا يقول .. طلع من الغرفه واحنا مندمجين مع الفلم ولا حسينا فيه ..
يوسف: ههههه ..
فاطمه: حبيبي ما تبي تشرب شي ؟
يوسف: تسوين لي شاي ؟
فاطمه: من عيوني الثنتين ..
راحت صوب الثلاجه اللي محطوط فوقها الغوري .. صخنت الماي وجهزت الكوب .. يوسف راح صوبها وقف مجابلها ..
يوسف: بيوحشني شايج ..
فاطمه: آآه .. لاتذكرني ..
يوسف: فديت قلبج حبيبتي .. ومرر اصابعه على خدها ..
فاطمه كانت منزله راسها بحزن .. يوسف رفع راسها وقرب منها ..
يوسف: حبيبتي .. ابيج توعديني انج تاكلين وماتزعلين لي سافرت اليوم ..
فاطمه خنقتها العبره .. طالعت يوسف وماقدرت تستحمل اكثر .. رمت نفسها بين ايدينه وصاحت ..
فاطمه وسط دموعها: يوسف ..
يوسف بألم: آآآه يا عيون يوسف انتي ..
حضنها وتم يهديها ..
يوسف يمسح دموعها: حياتي .. اوعديني انج ما تصيحين ..
فاطمه: ماقدر يا يوسف ..
يوسف: اذا لي خاطر عندج لا تسوين بنفسج جي ..
فاطمه: والله ماقدر .. ابيك قريب مني ..
يوسف: والله اني معاج .. وكل يوم بكلمج .. بس لا تسوين بنفسج جي ..
فاطمه: آآآه ..
يوسف حضنها مره ثانيه وتم يهديها لين سكتت .. مسكها من يدها وقعدوا على الكرسي ..
يوسف: ابي اسمع منج كلمة وعد ..
فاطمه: اوعدك ..
يوسف ويمسح دموعها: توعديني انج ما تصيحين ؟
فاطمه خذت نفس عميق: اوعدك اني ماصيح ..
يوسف باسها على جبهتها: و تاكلين وتطلعين معاهم ولا تسوين بنفسج جي ..
فاطمه: اوعدك اوعدك .. حضنته وهي مغمضه عيونها ..
يوسف: الله يخلينا لبعض ..
تموا مع بعض يسولفون لين الساعه 7 ونص .. يوسف طلب من فاطمه تجهز شنطته على ما ياخذ له شور .. فاطمه رتبت شنطة يوسف وتمت تنتظره لين طلع من الحمام .. طلع يوسف و مبتسم .. راحت صوبه فاطمه ودهنت رقبته وتحت اذنه بدهن العود .. عطرته ورتبة له شعره .. حط ايدينها على خدوده وباسته على جبهته ..
فاطمه: بتوحشني ..
يوسف: وانتي اكثر يا حياتي ..
فاطمه: دهن العود هاذي خله معاك ..
يوسف مبتسم: فديت دهن العود و راعيته ..
فاطمه ابتسمت له وحضنته .. يوسف طوقها بذراعينه بقوه .. تموا فتره حاضنين بعض ..
فاطمه: زين حبيبي يلا ننزل عند ابوي ..
يوسف: يلا فديت روحج ..
يوسف شل شنطته ونزلوا عند بوفارس .. راح عند الاستقبال وخلص شغله .. رجع عند فاطمه و بوفارس ..
بوفارس: كل شي تمام ؟
يوسف مبتسم: اي الحمدلله ..
بوفارس: زين عيل خل نتمشى فالسياره شوي .. وبعدين نروح المطار ..
يوسف: توكلنا ..
بوفارس: بارك الله فيك ..
طلعوا ثلاثتهم من الفندق .. تمشوا في شوراع لندن وبعدين اتجهوا للمطار .. وهاي اللحظه الحاسمه لفاطمه ويوسف .. فاطمه كانت خانقتها العبره بس ماسكها نفسها .. اما يوسف بان عليه الشوق والحزن .. وصلوا مطار هيثرو .. فاطمه و يوسف توتروا .. بوفارس خذ جواز و تذكرة يوسف .. وتركم مع بعض .. قعدت فاطمه وقلبها يدق بسرعه .. وجسمها يرتعش من التوتر .. اما يوسف فكان متوتر اكثر منها .. قعد جنبها ومسك يدها ..
يوسف مبتسم: خلاص ..
فاطمه: احم .. يعني مصر ..
يوسف: مجبور يا حياتي ..
فاطمه: بتوحشني ..
يوسف: وانا الشوق من الحين ذابحني ..
فاطمه تمت ساكته ومنزله راسها ..
يوسف ضغط على يدها: ما بقى لكم الا 10 ايام وبترجعون ..
فاطمه ابتسمت بتوتر: ان شاءالله .. بس انت بتسافر المكسيك ..
يوسف: احنا بنروح اسبوعين بالضبط .. بس لو حلت لنا القعده هناك يمكن اندبلها ..
فاطمه: لاااا ..
يوسف: هههههه .. انا قلت لو .. زين يمكن ما يعجبنا المكان ونرجع بعد يومين ..
فاطمه: ان شاءالله ما يعجبكم المكان .. وترجعون اول ما توصلون ..
يوسف: ههههه .. من صجج نرجع اول ما نوصل .. اذا السفر لين هناك شقى ..
فاطمه: ليش .؟
يوسف: امريكا يبيلها 12 ساعه .. وبنبدل فيها كم طياره بعد ..
فاطمه: شلون ؟
يوسف: بنوصل العاصمه وبعدين بنسافر ولايتين لين نوصل تكساس اللي اقرب شي للمكسيك .. وبعدين بنروح المكسيك .. بروحها يبيلها كم ساعه بعد .. العاصمه في نص البلاد ..
فاطمه: حبيبي ليش كل هالعذاب ؟
يوسف: مشكلة هالبلد لازم نوقف في كم مكان عشان نوصلها ..
فاطمه: فديت روحك والله .. بتتعب وايد حبيبي ..
يوسف: يلا مغامره وexperience فالحياة ..
فاطمه مبتسمه: الله يحفظكم من كل شر ..
بوفارس راح صوب العصافير وهو مبتسم ..
بوفارس: طيارتك بتقلع بعد ساعه ونص ..
فاطمه: اوووه في وقت ..
بوفارس: اي في وقت .. انا بروح برا المطار شوي مواعد لي واحد .. وبرجع لكم ..
فاطمه: زين بابا ..
يوسف " اموت لي قالت بابا " ..
بوفارس: يلا يبه .. مع السلامه ..
يوسف: الله وياك عمي ..
بوفارس راح يقابل صاحبه .. فاطمه و يوسف تموا يسولفون لين حان موعد اقلاع طيارة يوسف .. لما اذاعوا موعد الاقلاع ورقم البوابه .. فاطمه تمت ترجف .. يوسف مسك يدها وتم يطالع عيونها ..
فاطمه والحزن بان في عيونها: يوسف ..
يوسف: عيونه انتي ..
فاطمه: مابقى وقت ..
يوسف مبتسم بغصه: حياتي انتي والله .. انتظر رجعتج .. بس اتمنى تسوين اللي وعدتيني فيه ..
فاطمه: عشانك مستعده اسوي كل شي ..
يوسف: فطومتي .. شرايج احطج بجيبي وارجعج معاي ..
فاطمه ضحكت ببراه: ههههه .. ياليت والله ..
يوسف: يا ربي لاتحرمني هالضحكه ..
فاطمه: حبيبي عطني ماي ..
يوسف فتح قرشة الماي ومد يده لها .. فاطمه مدت يدها ولامست اصابع يوسف وعيونها بعيونه .. يوسف هام بعيونها .. خذت القرشه وشربت ماي ..
فاطمه: مشكور حبيبي ..
يوسف مبتسم: ارتويتي ..
فاطمه مبتسمه: اي الحمدلله ..
يوسف بجرأه: انا ودي ارتوي من شفاتج ..
فاطمه ويها صار احمر .. انحرجت و نزلت راسها .. يوسف كان يطالعها وهو مبتسم .. نادوا على رحلة يوسف .. وكان النداء الاخير ..
فاطمه تنفست بتوتر: خلاص حبيبي الوقت الوقت ..
يوسف مبتسم: ازف الوقت .. وحان موعد اقلاع طيارتي ..
فاطمه: فديت كلامك و حنانك وحبك ..
يوسف: انتي بكلامج تخليني اهون واقعد ..
فاطمه مبتسمه: ياليت والله ..
يوسف وفاطمه: هههههه ..
يوسف: خل اتصل بعمي عشان ياخذج ..
فاطمه: لا لاتخليه ابي اكون معاك ..
يوسف: ايه عليج والله ..
طلع جواله من جيبه .. واتصل بعمه .. مسك يد فاطمه وهو يكلم بوفارس ..
يوسف: عمي ممكن تستلم الامانه ؟
بوفارس: ان شاءالله يبه .. انا توني داش المطار .. انتوا بنفس المكان ؟
يوسف: اي عمي ..
بوفارس: خلاص قربت ..
يوسف: فمان الله ..
سكر بوفارس وراح عند العصافير .. قرب منهم مبتسم ..
بوفارس: ها يبه .. النداء الاخير للرحله ..
يوسف قام: ان شاءالله .
فاطمه كانت تشوف يوسف وهو يكلم ابوها .. عيونها غرقت بس مسكت نفسها .. وقفت جنب يوسف وهي شايله شنطته الصغيره .. عطته الشنطه وعيونها بعيونه ..
يوسف مبتسم: لا هنتي الغاليه ..
فاطمه: توصل بالسلامه ..
يوسف: الله يسلمج ..
مشوا مع يوسف لين وقف عند الشرطي يشيك على جوازه و تذكرته .. كان الشرطي مبتسم وهو يعطي يوسف الجواز .. يوسف التفت على فاطمه اللي كان الحزن بعيونها .. قرب منها يوسف ..
يوسف: تحملي بنفسج ..
فاطمه: ان شاءالله .. وانت بعد حاسب على عمرك .. و اول ما توصل اتصل ..
يوسف: ان شاءالله ..
بوفارس: يلا بسكم ..
يوسف و عيونه بعيون فاطمه: ان شاءالله عمي ..
بوفارس: زين ..
يوسف حط يده في جيبه .. وطلع ورقه صغيره .. عطاها فاطمه .. هي مدت يدها تاخذها ويوسف تم ماسك يدها .. الشرطي كان مبسوط عليهم .. يطالعهم وهو مبتسم ..
يوسف: لا تقرينها الا لما توصلين الشقه ..
فاطمه بحزن: ان شاءالله ..
سحبت يدها من يد يوسف .. ويوسف دخل من البوابه .. وهو ماشي كان يطالع وراه زز وفاطمه كانت واقفه مكانها اطالعه بحزن .. بوفارس حط يده على كتف فاطمه ..
بوفارس: يلا بابا ..
فاطمه: ان شاءالله ..
مشت هي وابوها وقلبها مع يوسف .. اما يوسف اللي كان وده يرجع .. وقف عند الكاونتر عشان يختم جوازه ويدخل صوب البوابه .. شاف الشرطي مبتسم له .. قرب منه الشرطي ..
الشرطي: Was that your wife? .. زوجتك ؟
يوسف مبتسم: yes, we just got engaged . اي .. تونا مخطوبين ..
الشرطي: she was very sad poor girl .. المسكينه .. كانت وايد حزينه ..
يوسف ابتسم للشرطي " ابي اعرف ليش اللقافه؟! "
الشرطي: I wish you happy life.. .. اتمنى لك حياة سعيده ..
يوسف: thanks.. مشكور ..
سلم الشرطي على يوسف وراح عنه .. يوسف بدوره سلم عليه و راح صوب البوابه .. فاطمه وبوفارس ركبوا السياره وفاطمه كانت ماسكه الورقه وخانقتها العبره .. تمت اطالع الورقه بحزن ..
فاطمه " الله يحفظك يا يوسف .. وان شاءالله توصل بالسلامه " .. حطت راسها على الدريشه وتفكر في يوسف .. بوفارس كان حاس بحزن بنته .. تم ساكت طول الطريق لين وصلوا الشقه كانت الساعه 12 ونص بتوقيت لندن .. راحت فاطمه الغرفه وقرت الرساله على طول .. بعد ما قرتها غطت ويها بيدينها وتمت تصيح بحزن .. دموعها انهمرت على خدودها مثل السيول .. والرساله كانت كالتالي ..
(( حياة يوسف ..
قربج يا فطومتي يسوى عندي الدنيا وما فيها .. فديت دموعج .. فديت رقتج ودلعج .. اذوب في همسج ..
محلى صوتج لي قعدتيني من النوم .. بتوحشيني يا اغلى فطومه .. بس اتمنى انج ما تزعلين نفسج عشاني رجعت البلاد .. مابي حد يدري عن شي .. احبج حب ما ينوصف .. انا مجنون بحبج يا فطومتي .. انا بدونج ولا شي .. انتي بحياتي مل شي ..
حبيبج يوسف .. ))
فاطمه " فديتك يا يوسف .. الله يحفظك .. الله يحفظك " .. مسحت دموعها وراحت تغسل ويها .. كانت حزينه بس لانها وعدت يوسف انها ما تصيح .. ابتسمت وتمت تنتظر اتصال يوسف .. يوسف الحزين ركب الطياره وهو يطل من الدريشه يتفرج على مطار هيثرو بحزن .. تنهد وغمض عيونه بحزن .. ربط الحزام واقلعت الطياره راجعه البلاد .. الساعه 6 حطت الطياره على ارض الوطن .. يوسف كان يفكر بفاطمه .. انفتح باب الطياره والمسافرين نزلوا متجهين للمطار .. كان يوسف من ضمنهم .. سلمان كان ينتظره بشوق ولهفه .. خلص امور الجوازات وخذ شنطته .. شاف خاله ينتظره مبتسم .. سلموا على بعض وراحوا السياره .. يوسف فتح جواله واتصل بفاطمه ..
فاطمه كانت تنتظر اتصال يوسف على احر من الحمر .. نامت وكل شوي تقعد تشيك على التلفون .. تخاف ان يوسف اتصل لها وهي ما سمعته .. رن جوالها وفتحت عيونها متخرعه ..
فاطمه: فديته والله .. ردت بصوت نايم .. هلا حبيبي ..
يوسف مبتسم: انا وصلت ..
فاطمه: الحمدلله على سلامتك حبيبي ..
يوسف: الله يسلمج ..
فاطمه: شلون كانت رحلتك ؟
يوسف: والله تمام ..
فاطمه: حد عندك حبيبي ؟
يوسف: اي خالي اللي خذني من المطار ..
فاطمه بخبث: حياتي .. وحشني صوتك ..
يوسف منحرج: حتى انتي .. وبهمس .. لا تلعوزيني ..
فاطمه عضت شفتها: لا بلعوزك ..
يوسف: هههههه .. زين انا تحت امرج ..
فاطمه: فديت روحك والله .. زين نمت فالطياره ؟
يوسف: ماجاني نوم ..
فاطمه: حليلك .. تجنن لما تختصر الكلام ..
يوسف: حتى انتي ..
فاطمه: شو انا ؟
يوسف بهمس: تجنين ..
فاطمه: فديت قلبك يا يوسف .. بتوحشني حبيبي ..
يوسف: والله انتي اكثر ..
فاطمه بدلع: حبيبي ..
يوسف" اموت فالدلع": هلا ..
فاطمه: مشكور على الكلام اللي فالورقه ..
يوسف: حاضرين ..
سلمان كان يسوق وهو فرحان بعلاقة يوسف وفاطمه .. وفجأه انحرف عن الطريق و وقف .. يوسف تخرع بس ماحب انه يبين لفاطمه شي .. تم يسولف معاها عادي .. سلمان وقف على جنب وطالع يوسف اللي توتر ..
يوسف: زين باكلمج اول ما وصل البيت ..
فاطمه: زين حبيبي .. الله يحفظك ..
يوسف: مع السلامه ..
التفت يوسف على سلمان ..
يوسف: شفيك خالي ؟
سلمان: ما فيني شي .. بس الظاهر سرحت ..
يوسف: اسوق عنك .؟
سلمان: لا يبه عادي .. وابتسم ليوسف ..
يوسف بادل خاله نفس الابتسامه .. حرك سلمان وراحوا البيت .. اول ما دخلوا سلمان راح الغرفه على طول ..
سلمان " زين ما راحنا وطي .. شلون سرحت .. يالله " .. سلمان لما انحرف عن الطريق .. كان سرحان ويفكر في فاطمه .. كان يتخيل نفسه مكان يوسف .. كان يتخيل انه هو خطيبها .. وانه راح لها لندن وتعنى عشانها .. لكن الله ستر و وعى لنفسه قبل ما يصير شي كبير .. بدل ملابسه وطلع من غرفته رايح عند يوسف .. يوسف كان في غرفته ويطلع اغراضه من الشنطه ..
سلمان: هلا يوسف ..
يوسف مبتسم: هلا والله خالي ..
سلمان: شلون كانت الرحله ؟
يوسف: والله استمتعت في لندن .. بس الرحلات الطويله صدعه ..
سلمان: عيل شبتسوي لما نروح المكسيك ؟
يوسف: امس اقول لزوجتي شلون السفره بتكون شقا .. رحلات طويله .. وتبدل مطارات .. الله يعينا بس ..
سلمان: ما عليك .. مع الشباب بتنسى كل هاي ..
يوسف: والله يمكن ..
سلمان: تعرف لما تروح بروحك ماعندك من يكلمك و يونسك .. بس لما نروح جماعه نفسيتك بتكون غير حتى ..
يوسف: ان شاءالله .. ها رتبت حق كل شي ؟
سلمان: اي كلمت صاحبي .. و هو بعد كم يوم بيروح المكسيك يرتب لنا ..
يوسف ابتسم لسلمان وقدم له كيس ..
سلمان مبتسم: ما كان له داعي فديتك ..
يوسف: ولو يا خالي مايصير ارجع خالي ..
سلمان: ما تقصر يا بوخليفه ..
فتح سلمان الكيس يشوف محتواه .. يوسف كان جايب له نظاره شمسيه مع عطر .. و ميداليه ذهب ابيض للسياره
سلمان: ما تقصر والله .. العطر وايد حلوه ريحته ..
يوسف: البس النظاره خل اشوفها عليك ..
سلمان وهو يطلع النظاره من العلبه: شلون غامرت وخذت نظاره .؟ يمكن ما تطلع حلوه علي ؟
يوسف: ما عليك .. بتطلع حلوه .. انا لي نظره و ذوق ..
سلمان لبس النظاره: والله حلوه علي .. ماشاءالله عليك يا يوسف ..
يوسف: عليك بالعافيه ..
سلمان: الله يعافيك .. والميداليه فن بعد .. حلوه .. والله تحرجني يا يوسف ..
يوسف: افا عليك .. تعال اوريك وش جبت حق جوجو وهنوده ..
سلمان: وش جبت لهم ؟
تم يوسف يوري سلمان الهدايا اللي جابها لخواته .. سلمان فرح وايد .. وعجبه ذوق يوسف .. بعد ما رتب شنطته وفضاها .. دخل ياخذ له شور .. اما سلمان راح غرفته ونام من التعب .. لانه راح المطار مواصل ..
فاطمه كانت فرحانه بمفجأة يوسف .. و صارت تطلع مع اهلها لانها وعدت يوسف .. بوفارس كان وايد فرحان بالخطوه اللي قام فيها يوسف .. ام فارس كانت فرحانه لفرحة بنتها مع انها ماتعرف شو سر هالتغير اللي طرى على فاطمه .. بعد الشور اللي خذه يوسف .. نام على طول من التعب .. على الساعه 4 العصر .. الجوهره راحت بيت ابوها .. وكانت ماخذه معاها غدا للعزابيه اللي كانوا نايمين ولا يدرون بالدنيا .. دخلت على سلمان اللي كان غرقان فالنوم .. قعدت على السرير و وعته ..
الجوهره: خالي .. خالي سلمان ..
سلمان فتح عيونه بتعب: هممممم ..
الجوهره: يلا عاد خالي قوم ..
سلمان: الساعه كم الحين ؟
الجوهره: الساعه 4 ..
سلمان: يالله فاتتنا الصلاه ..
الجوهره مبتسمه: قوم فديتك ..
سلمان يتمدد: ان شاءالله ..
الجوهره: خل اروح اقعد يوسف فديته .. وحشني ..
راحت غرفة يوسف .. شافته وكانت بتصبح .. كان يوسف نايم وماسك ورد في يده .. كان شكله يجنن .. بس الجوهره خنقتها العبره ..
...................................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:25 AM
الجوهره" فديت قلبك يا يوسف .. الله يحفظك " .. قربت من السرير ..
الجوهره: يوسف ..
يوسف فتح عيونه مبتسم: هلا والله ..
الجوهره: الحمدلله على السلامه ..
يوسف قعد على السرير: الله يسلمج ..
خش الورده تحت اللحاف .. والجوهره سوت نفسها انها ما شافتها ..
الجوهره: شهالسفره المفاجأه ؟
يوسف: دوره عالسريع ..
الجوهره: المفروض يقولون لك ..
يوسف: جات جي ..
الجوهره: الحمدلله على سلامتك ..
يوسف: الله يسلمج ..
الجوهره: هنوده تسلم عليك ..
يوسف: متى كلمتيها ؟
الجوهره: اليوم الصبح ..
يوسف: انا كلمتها اول امس .. شخبارها ؟
الجوهره: والله مستانسه .. بترجع هاليومين ..
يوسف: فديتها والله .. زين انا جوعان ..
الجوهره: جبت لكم غدا .. يلا قوم تنشط وانزل لي انت وخالي ..
يوسف مبتسم: ان شاءالله ..
طلعت الجوهره وراحت تجهز لاخوها وخالها الغدا .. سلمان نزل وراها .. اما يوسف قام وطلع الورقه اللي كتبتها فاطمه له في الفندق .. وتم يقراها بوناسه .. نزل عند اخته وخاله وتغدوا .. الجوهره راحت تسوي لهم شاي وقهوه بعد ما خلصوا غداهم .. الجوهره صبت لهم الشاي وتموا يسولفون .. رن جوال يوسف وكان عبدالعزيز المتصل ..
يوسف: هلا والله بوسعود ..
عبدالعزيز: الله لا يحيك ..
يوسف: افااا ..
عبدالعزيز: يالخاين .. شهالدورات اللي طلعتك لك من ورانا ؟
يوسف: شاسوي يا ريال .. شغل ..
عبدالعزيز: متى رجعت ؟
يوسف: اليوم الصبح ..
عبدالعزيز: شدعوه .. ما قلت لنا نستقبلك فالمطار ؟
يوسف: بوخليفه قام بالواجب ..
عبدالعزيز: خلاص عفتنا ..
يوسف: لا والله ما تنعافون ..
عبدالعزيز: خذوا قلبك وعقلك عنا ..
يوسف: ههههه .. وينهم بس ..
يوسف وعبدالعزيز: ههههههه ..
عبدالعزيز: زين متى بنتشرف بشوفتك ؟
يوسف: انا حاضر لكم اي وقت .. شرفنا اليوم المغرب فالميلس ..
عبدالعزيز: صار يا قلبي ..
يوسف: كلم الشباب ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
يوسف سكر من عبدالعزيز والتفت على الجوهره وسلمان اللي كانوا مندمجين فالسوالف ..
يوسف: خالي اليوم عازم الشباب .. وباسوي لهم عشى
سلمان: حاضرين لك ..
يوسف: اذبح لهم ولا اطلب من المطعم ؟
سلمان: المطعم اخف لك ..
يوسف: خلاص صار .. بروح بعد شوي احجز ..
سلمان: انت ارتاح .. انا بروح ..
يوسف: ما تقصر خالي ..
تموا يسولفون شوي .. وبعدين سلمان طلع يطلب حق يوسف .. تمت الجوهره مع يوسف .. بعد المغرب اجتمعوا الشباب كلهم في بيت يوسف .. تعشوا وسهروا لين الساعه 2 بالليل ..

بعد مرور اسبوعين على الاحداث اللي عشناها .. في هالاسبوعين .. الجوهره رجعت من شهر العسل .. عايلة بوفارس و بومحمد بقى لهم يوم واحد و يرجعون من لندن .. خالد ومريم ما زالوا في ربوع سويسرا .. وسط الغابات الكثيفه والطبيعه الخلابه .. خالد كان مأجر كوخ في الغابه .. والكوخ جنبه نهر .. الجو يجنن .. منظر الجبال المغطيه بالثلوج .. والغيوم اللي متلبده فالسما .. خالد و مريم كانوا مغطسين ريولهم في ماي النهر العذب ويسولفون ..
خالد: شوفي لبغيمه اللي هناك .. شو تخيلتيها ؟
مريم: مممممم .. كأنها قلب ..
خالد: فديت قلبج انتي ..
مريم: خالد خاطري اتمرجح ..
خالد: تتمرجحين ؟
مريم: اي .. خاطري اقعد على المرجيحه .. وانت ادزني ..
خالد: يالله فديت اللي في خاطرج والله ..
مريم حطت راسها على صدر حالد ومسكت يده .. خالد باسها على راسها .. تموا قاعدين فالجو الحلو يسولفون ويضحكون .. عدى هاليوم حلو بالنسبه لهم .. صباح يوم جديد يطل عليهم بشمسه .. وتغريد عصافيره فوق الغصون .. مريم فتحت عيونها وما لقت خالد جنبها .. استغربت وراحت ادور عليه برا .. توها بتطلع من الكوخ ويدخل عليها خالد ..
خالد مبتسم: صباح الحب ..
مريم مبتسمه: صباح الحب حبيبي ..
خالد: خاطري في شاي مع خليب من يدج الحلوه ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله .. باسوي لك احلى فطور ..
خالد: فديت روحج والله .. زين باخذ لي شور سريع على ما تجهزين الفطور ..
مريم: زين حبيبي ..
خالد خذ له شور دافي .. ومريم حضرت الفطور .. وهم يتريقون .. خالد كان محضر مفاجأه لمريم ..
خالد: حبيبتي ..
مريم: هلا فديتك ..
خالد: بعد ما نخلص فطورنا .. عندي لج مفاجأه ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله يا قلبي ..
خالد ابتسم لها وكمل فطوره .. خلصوا فطورهم ومريم استعدت للمفاجأه ..
خالد: مرايم ..
مريم: هلا فديتك ..
خالد: ابي اغطي عيونج ..
مريم باستغراب: ليش ؟
خالد: عشان المفاجأه ..
مريم: مممممم .. زين ..
خالد خذ شيلتها وربطها على راسها وغطى عيونها .. بيده اليسار طوقها من خصرها .. ويده اليمين حطها على كتفها .. مشوا لين طلعوا برا الكوخ ..
مريم: خالد وين موديني ؟
خالد: صبري شوي حبيبتي ..
مريم: زين ..
مشوا مسافة 4 امتار .. خالد وقف ورا مريم .. فتح الشيله عن عيونها ..
خالد: حياتي لا تفتحين عيونج زين ..
مريم: آآآه جننتني يا خالد ..
خالد: لما اقولج فتحي عيونج .. فتحيها ..
مريم: ان شاءالله ..
خالد وقف جنب مريم .. باسها على خدها ..
خالد: الحين فتحي عيونج يا حياتي ..
مريم فتحت عيونها .. وتفاجأت باللي جدامها .. التفتت على خالد بفرح .. من وناستها نطت عليه وحضنته ..
مريم بوناسه: خالد فديت قلبك والله ..
خالد: هههه .. شو رايج بالمفاجأه ؟
مريم: تجنن يا خالد .. روعه تهبل .. خبلت بي يا خالد ..
مريم لما قالت لخالد ان خاطرها تتمرجح .. خالد على طول جات في باله فكره .. جنب الكوخ في شجره كبيره .. خذ حبل طويل وخشبه .. ربط الحبل في غصن الشجره .. وركب الخشبه نهاية الحبل عشان تقعد عليها مريم .. ومو بس جي المرجيحه .. خالد راح بعيد عن الكوخ .. وقطف و رود وايد بانواع والوان مختلفه .. خذ خيط وابره وشك الورد ببعض .. صار حبل كبير من الورد .. سوا حبلين ولفهم على طرفين المرجيحه .. فكان شكل المرجيحه تحت الشجره يجنن .. ومنظر الورد كان اروع و اروع .. خالد قرب من مريم وركبها على المرجيحه .. تم يدزها وهي فرحانه .. كان شعرها يتطاير فالهوا والابتسامه ما فارقت شفاها ..
خل نبتعد عن ربوع سويسرا .. ونروح مطار هيثروا .. فاطمه كانت طايره من الوناسه لانها بترجع البلاد .. ايمان والريم كانوا زعلانين لانهم بيرجعون ..
ايمان: ليش بابا .. خل نتم زود ..
ام فارس: انتوا ماتشبعون ؟
ايمان: يعني طول السنه دراسه ..
ام فارس: زين ما بقى شي على المدارس ..
الريم: باقي 3 اسابيع ..
ايمان: يعني شهر تقريبا .. باموت من الملل ..
ام محمد: يعني فالبلاد انتوا مقصرين .. تطلعون وقت ما تبون ..
الريم: بس هني غير ..
ايمان: كفايه جو لندن المتقلب ..
الريم: اموت في هالجو والله ..
ام فارس: ما عندكم سالفه ..
هيا: شفيكم ؟
ام فارس: ما يبون يرجعون ..
هيا: ههههه .. والله هالبلاد زينه .. بس بلادنا ما تنعاف ..
ام فارس: والله مشتاقه حق الرطوبه والحر ..
ام محمد: واي على ريحة البلاد ..
ايمان: شوفي شو يقولون ..
الريم: يا ربي شو هالتفكير ..
فاطمه: اي والله ايه على البلاد ..
ايمان: معذوره ..
الكل: ههههه
فاطمه انحرجت: دبه ايمانو ..
بومحمد: يلا جاهزين ؟
ام محمد: اي ..
بومحمد: يلا على الطياره ..
ايمان والريم وسلطان وجاسم واحمد .. ودعوا لندن بحزن .. اما الباقي كانوا متلهفين على البلاد .. اقلعت الطياره من مطار هيثروا الساعه 3 بتوقيت لندن .. وصلوا البلاد على الساعه 7 المسا .. فارس و محمد وعياله كانوا في استقبال العيلتين .. وعبدالعزيز كان جاي مخصوص عشان الكشخه .. الجد اول ما شاف عبدالعزيز حضنه بقوه ..
الجد: ولهت عليك يبه ..
عبدالعزيز خنقته العبره: ايه عليك يالكشخه .. وانت مكانك مبين ..
الجد: اعلومك يبه ..
عبدالعزيز: الحمدلله .. انت شو سويت بدوني ؟
الجد: والله ضاق صدري بدونك .. ايه عليك والله ..
عبدالعزيز: يه .. صاير طيب معاي وتحبني ..
الجد ضربه على كتفه: وجع .. يعني لازم تخرب علي ..
عبدالعزيز: ههههه ..
بومحمد استقبل عيال ولده بحب وشوق .. حضنهم وتم يبوسهم .. محمد سلم على ابوه وامه خوانه وخواته .. الريم كانت اطالع فارس بشوق .. بس فارس تجاهل وجود الريم .. سلم فارس على امه وحضنها .. سلم على ايمان ولعوزها شوي .. باس راس ابوه .. وشل جاسم وسلم عليه .. لما شاف فاطمه حضنها بقوه لصدره ..
فارس: وحشتيني فديتج ..
فاطمه صاحت: وانت اكثر يا فارس ..
الريم كانت اطالع فاطمه في احضان فارس .. حست بالغيره على فارس حتى من اخته .. خذوا اخبار بعض وتوزعوا على السياير .. فاطمه اول ما ركبت السياره اتصلت بيوسف تبشره ..
يوسف: اموت في نورج .. نورت البلاد يا فطومتي .. الحمدلله على السلامه
فاطمه بوناسه: الله يسلمك ..
يوسف: توكم واصلين ؟
فاطمه: اي .. شخبارك ؟
يوسف: الحمدلله .. ها شسويتوا هناك ؟
فاطمه: والله استانسنا .. بس تعرف متى استانست انا اكثر ..
يوسف: ايه عليج والله ..
كلمت يوسف شوي وخذت اخباره وتطمنت عليه وسكرت منه .. كلن وصل بيته وارتاح من تعب وعناء السفر .. اليوم الثاني من بعد ما رجعوا البلاد يوسف راح بيت وبفارس اونه بيسلم على ام فارس وبوفارس .. فاطمه كشخت له ونزلت تستقبله .. وصل يوسف وسلم على ام فارس و بوفارس .. دخلت فاطمه وسلمت عليه باليد بس .. قعد معاهم شوي .. وبعدين ام ارس وبوفارس طلعوا عشان فاطمه تاخذ راحتها مع يوسف .. اول ما طلعوا يوسف حضن فاطمه بلهفه ..
يوسف: فديت رحتج والله .. وحشتيني ..
فاطمه: وانت اكثر يا قلبي ..
قعدوا جنب بعض واياديهم متشابكه ببعض ..
يوسف: فديت عيونج ..
فاطمه: تدري بعد ما سافرت .. رحنا المول اللي انا وانت وابيو تسوقنا فيه ..
يوسف مبتسم: زين ..
فاطمه: تذكرت كل لحظه قضينها هناك .. واحنا رايحين هيثرو .. مرينا على الفندق اللي سكنت فيه .. قلبي يتقطع وانا اشوف واتذكر اللحظات الحلوه ..
يوسف: حياتي والله ..
فاطمه و يوسف تموا يسولفون مع بعض .. وبعدين فاطمه عشت يوسف قعد عندها لين الساعه 10 ونص ..
بعد مرور 3 ايام على رجعتهم من السفر .. اجتمعوا الشباب عشان يسون جدولهم للمكسيك .. طبعا تجمعوا في بيت بوفارس ..
سلمان: جاهزين شباب ؟
الكل: اي ..
فارس: زين شو جدولنا هناك ؟
سلمان: طبعا بنطلع من البلاد متجهين الى بلاد الخراب ..
الكل: هههههه ..
سلمان مبتسم: المهم .. بننزل في ولاية تكساس .. ومن تكساس بنروح المكسيك .. طبعا بننزل في العاصمه .. وبيمرنا باص كبير بياخذنا على المنتجع .. المسافه من المطار لين المنتجع تقريبا 3 ساعات .. لان هالمنتجع مسوينه على الساحل ..
فاضل: شغل عدل ..
محمد: زين ..
سلمان: بنتم فالشاليهات تقريبا اسبوع .. وبعدين بنروح مدينه ثانيه اللي فيها الحلبه .. لان الاسبوع اللي فات الشباب شحنوا سيايرهم .. يعني على مانتونس في الشاليهات .. بتكون السياير وصلت .. من الشاليهات لين هالمدينه تقريبا ساعه ونص .. بنسكن في فندق قيب من الحلبه .. بنتم في هالمدينه اسبوع بالضبط .. بعدين بنروح شرق من البلاد .. هناك بنتم 5 ايام .. لان الحلبه والشاليهات جنوب البلاد .. يعني من الجنوب لين الشمال يعني مو اقل من 7 ساعات .. يومين بس حق الطريق .. وبعدين بنرجع العاصمه وبنفس خط الجيه بنرجع البلاد ..
علي: المدينه اللي شر ق البلاد شو فيها ؟
سلمان مبتسم: فيها كهوف وجبال .. وايد حلوه المنطقه .. يعني الكهوف بنغاوص فيها ..
محمد: وااا و .. والله شغل عدل ..
سلمان: حتى بنأجر فيها يخت صاحبي .. وبعدين ندش الكهوف بالطراريد الصغيره حق المغاوص ..
فارس: صج بتكون هالرحله رحلة العمر ..
يوسف: اي والله ..
عبدالعزيز: زين سيايرنا محد بيتعبث فيهم هناك ؟
سلمان: نو واي .. صاحبي عنده نفوذ في كل مكان .. وبتدخل السياير بطريقه عاديه حسب قوانين الدوله .. وبتنحط في كراجات تابعه للموانئ ..
عبدالعزيز: حلو ..
سلمان: خلاص ما بقى الا 4 ايام على السفره .. طبعا التذاكر عليكم .. والوناسه والسكن على صاحبي ..
فاضل: خوش شي والله ..
علي: ترتوب ..
سلمان: لاحد ينسى اغراضه .. جوازات اوراق سياره استماره ليسن .. كله يكون في جيوبكم ..
فارس: اكيد ..
محمد: زين نوكل واحد فينا بالجوازات .. و واحد يمسك كل ما يخص السياير ..
سلمان: انا باستلم الجوازات ..
فارس: وانا باستلم السياير ..
محمد: حلو ..
سلمان: جهزوا انفسكم .. واستعدوا للمغامره .. واهم شي الكيمره ..
علي: هاذي خلها علي ..
اتفقوا الشباب على كل شي .. وجهزوا انفسه م ورتبوا امورهم .. كانوا فرحانين بهالمغامره اللي بيقومون فيها ..

فارس وعبدالعزيز كانوا فالصاله اللي فوق يسولفون مع امهم وابوهم .. وطبعا توصيات ام فارس اللي ما تخلص ..
ام فارس: عاد هالله هالله بانفسكم يا عيال .. عن الينون .. وتحملوا ببعض .. يا فارس حط بالك على اخوك ..
فارس: ان شاءالله الغاليه .. لا تحاتين ..
ام فارس بقلق: يا يبه حط عينك على اخوك .. تحمل يغيب عن عيونك .. ولا تنسى عيال عمك .. وريل اختك ..
بوفارس: بسج .. مب يهال عشان توصين هالكثر ..
ام فارس: هالبلاد اللي رايحين لها اول مره يطبونها .. ومكانها اخر الدنيا ..
فارس: يمه .. احنا رحنا اماكن وايد .. جات على المكسيك ..
بوفارس: ما عليهم شر ان شاءالله ..
عبدالعزيز مبتسم: هاذي سفرة العمر ..
ام فارس: الله يهديكم والله .. زين ليش ما تروحون مكه ؟
فارس: ان شاءالله بنروح كلنا مع بعض .. بعد ما نرجع .. نروح قبل المدارس ..
بوفارس: والله خوش شور يا فارس ..
عبدالعزيز: شوف عمي وبيت يدي ..
بوفارس: ان شاءالله ..
ام فارس: زين يوم الاثنين بتسافرون ؟
عبدالعزيز: بأذن الله .. وباس راس امه ..
ام فارس مبتسمه: فديت قلبك الغالي ..
بوفارس قام عنهم رايح عند بناته ..
ام فارس: فارس عسى مفكر فالعرس ؟
فارس مبتسم: خل ارجع وما يصير خاطرج الا طيب ..
ام فارس كانت طايره من الوناسه ..
ام فارس: يا عل فالك الخير وين ما تروح ..
فارس: الله يسلمج الغاليه ..
ام فارس: عيل اروح اكلم العرب على ما ترجع ؟
فارس: اي عرب ؟!
ام فارس: بروح اخطب لك ..
فارس: لا انتظري لين ارجع فديتج ..
ام فارس: ليكون حاط عينك على الريم .. تراها ما تنعاف .. وبعدين بنت عمك كبرت وما عليها كلام ..
فارس طالع امه ببلاده: لا مو الريم .. خلي الموضوع لي رجعت ..
ام فارس بوناسه: ان شاءالله ..
راحت ام فارس عند البنات مع بوفارس .. عبدالعزيز اتصل بيوسف وطلع معاه .. وفارس راح غرفته وهو يفكر في كلام امه ..
فارس " ليكون امي ادبسني بريم بنت عمي .. عاد الريم هاذي مراهقه وماتنفع لي " .. قعد على الكرسي وشغل التلفزيون .. اتصل بمناف وهو كله شوق لها ..
مناف مبتسمه: هلا وغلا ..
فارس: فديت هالصوت والله ..
مناف: شخبارك فديتك ..
فارس: الحمدلله طيب ..
مناف: عيل قرب موعد السفر ؟
فارس: تقصدينا موعد سفرنا ..
مناف متعجبه: سفرنا ؟!
فارس: اي حبيبتي ..
مناف: اي سفر ؟
فارس: قلت لج ذاك اليوم باخذج معاي المكسيك ..
مناف مصدقه: لااااا ..
فارس: هههههه .. شو بعد لا .. والله انتي مو شي ..
مناف بدلع: وليش مو شي ..؟
فارس: تعطيني كلمه وتردين في كلامج .. افااا
مناف: بس انا ما قلت لك شي ..
فارس يقلدها: بس انا ما قلت لك شي ..
مناف: عاد لا تلقدني ..
فارس: زين زين ..
مناف: شنو زين ..
فارس: بهمس: فديتها الدلوعه ..
مناف: فارس عاد قولي ..
فارس: ههههه .. شو اقولج حياتي ؟
مناف: شلون يعني انا وانت بنسافر يعني ؟
فارس: اي حبيبتي .. خلاص حجزت لي ولج ..
مناف: عاد لا تلعوزني ..
فارس: اموت في دلعها هالبنت ..
مناف: فارس ..
فارس: يا عيونه انتي ..
مناف بدلع: فديت عيونه .. قولي الصج ..
فارس تنهد براحه: شو اقولج يا قلبه ..
مناف: شلون يعني سفرتنا ؟
فارس: ههههه .. انتي بتجين معاي المكسيك ..
مناف: ها .. وبدلع .. فارس جننتني
فارس: والله العظيم باجيج البيت طيران وباخطفج ..
مناف: هههه .. ليش ؟
فارس: ذبحتيني بدلعج ..
مناف انحرجت وسكتت .. فارس كان فرحان على كلامها ودلعها وكل تصرفاتها ..
فارس: مناف انا باخطفج ..
مناف: نعم ؟
فارس: لما ارجع من المكسيك خلاص بدش من الباب وبخطفج ..
مناف طارت من الوناسه ..
مناف " فديت قلبك يا فارس " ..
فارس: باخطفج وبحطج في قلبي عشان محد يشوفج ..
مناف: احم ..
فارس: اموت في الحياويه ..
مناف تمت ساكته وفارس كان يتغزل فيها .. حست انها اسعد انسانه فالكون كله .. فارس كان يتكلم وهي ترسم احلامها مع فارس ..
فارس: آآآه يا مناف .. اول ما قوم من النوم بشوفج .. وقبل ما نام بشوفج .. ارجع من الشغل بشوفج .. ايه على شوفتج والله .. تعرفين اول ما رجع من الشغل شو بسوي فيج ؟
مناف: مممم .. شبتسوي ؟
فارس: اول ما ادخل بطوقج بإيديني وبضمج لصدري بقوه ..
مناف ماتت من الخجل وما ردت على فارس ..
فارس: واحنا طالعين بمسج من ايدج عشان ما تضيعين .. وماراح اتركج دقيقه .. بس لازم تتغطين .. بصراحه ماستحمل الناس اللي بيشوفونج .. باموت من الغيره .. مابي حد يشوفج كلش .. حبيبتي ممكن طلب ؟
مناف باحراج: تفضل حبيبي ..
فارس: عاد قبل ما انام ابي منج شي ..
مناف: ممممم .. قول فديتك ..
فارس: ابي انسدح وانتي جنبي .. قربي مني عشان اتنفس انفاسج .. وماتروحين عني قبل ما انام ..
مناف بهمس: ان شاءالله ..
فارس: فديت همسج والله .. تعرفين وين بسفرج ؟
مناف: وين ؟
فارس: بوديج جزيره مافيها حد الا انا وانتي .. بنمشى على السيف مشابكين ايادينا ببعض .. وموج البحر يداعب ريولنا .. بنتكلم عني وعنج بس .. بننسى العالم كله .. لان هالعالم مافيه الا انا وانتي .. بحبنا صار لنا عالم كامل ..
عالم مافيه الا فارس ومناف .. ومناف وفارس .. عالم فيه عيونج الحلوه .. عالم فيه جمالج اللي ذبحني .. عالم فيه روحج الطيبه .. عالم فيه فارس اللي ذبحته مناف .. عالم مناف الدلوعه الرقيقه .. عالم هواه الحب .. بحره الحب .. غيومه الحب وشمسه الحب .. عالم كل كلامه الحب .. عالم اللي يدخله ما يتحسف .. وخصوصا ان مناف فيه ..
مناف غرقت في خجلها من كلام فارس .. وفارس كان يتكلم من خاطره .. مناف حست ان كل الكلام نابع من خاطر فارس .. حست بصدقه وبحبه وحنانه .. في هالليله فارس قال لمناف كل اللي بخاطره .. ومناف كانت اسعد انسانه بحب فارس ..
هالليله كانت من اسعد الليالي اللي مرت على مناف وفارس .. بعد ما سكر فارس من مناف اتصل بمحمد .. محمد كان نايم ..
محمد: همممم ..
فارس: حمودي نايم ؟
محمد بتعب: آآآآه .. شو فيك فروس ؟
فارس: ولا شي .. بس خلاص نام يا عيوني .. بكلمك بكره ..
محمد: لا عادي .. قول شو فيك ؟
فارس: ولا شي .. نام يا حبيبي نام
محمد ضحك: ههههه .. فروس والله انك عبيط
فارس: هههههه .. متى نايم ؟
محمد: الساعه كم الحين ؟
فارس: الساعه 1 ونص بعد منتصف الليل .. بتوقيت قلبي ..
محمد: احلى يا قلبك ..
فارس: احم احم .. زين ما قلت لي من متى نايم ؟
محمد: الساعه 12 ..
فارس: شو هالنوم اللي ماله معنى .. قوم بسك نوم ..
محمد: فروس انت غثى ..
فارس: راضي .. بس يلا قوم ..
محمد: وليش اقوم .. شو تبي ؟
فارس: اقعد معاي .. ولا شو رايك تمرني البيت .. بما انك صاير اعزوبي ..
محمد: ههههههه .. عليك طلعات .. لا مب يايك ..
فارس: هئ هئ هئ .. كسرت بخاطري ..
محمد: فروس خلني انام احسن لك ..
فارس: خلاص طار النوم من عيونك ..
محمد: لا ما طار ..
فارس: الا طار وراح فوق ..
محمد: مسكته قبل ما يطير عني ..
فارس: اهم شي الي يستخف دمه ..
محمد: هههههه .. اقولك خلني انام ..
فارس: يا رجل انهض ..
محمد: ماذا تريد مني ايها الشرير ؟
فارس: هههااااااااااي .. حلوه منك ..
محمد: حتى لما اقعد من النوم دمي خفيف ..
فارس: احلى اللي دمه خفيف .. بس يلا قوم ..
محمد: خلني انام فروس ..
فارس: يعني من كلمتك وانت تهذر .. والحين تقولي اخليك تنام .. لا يا عيوني .. في احلامك ..
محمد: اففين ..
فارس: زين تعال عندي البيت
محمد: في احلامك ..
فارس: هممممم .. زين يلا تعال ..
محمد: يعني مقعدني من النوم وتبيني اجيك ..
فارس: مشتاق لك ..
محمد: انت بياع كلام ياللوتي .
فارس: زين خل عنك السوالف وتعال .. يلا بعشيك على حسابي ..
محمد: زين طلعت منك .. بس مو جوعان
فارس: زين تعال بعشيك بس مب على حسابي ..
محمد: لا تحاول انك تستخف دمك .. ما توصل مواصيلي ..
فارس: زين يا خفيف الدم .. يا شربات ويا عسل .. تعال ..
محمد: انت أذيه .. زين بقوم الحين بس فكنا ..
فارس: ان شاءالله طال عمرك ..
محمد: اجيب لك شي وانا جاي ..
فارس: اوه عشى ببلاش .. حلاته ..
محمد: فروس بتصفق ..
فارس: زين زين ..
محمد: خلصني شو تبي ؟
فارس: جيب سندويشات عالماشي ..
محمد: زين .. يلا فارق ..
فارس: ان شاءالله طال عمرك ..
محمد: سلام ..
فارس: سلام يا سلام ..
.....................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:27 AM
سكر محمد وقام على طول .. لبس بنطلون بيج و فانيله بيضه .. مر خذ سندويشات له ولفارس .. وخذ ايس كريم وراح بيت عمه .. اول ما وصل عند بابهم .. اتصل بفارس .. فارس اول مره ما رد عليه .. محمد اتصل مره ثانيه .. رد عليه فارس وهو نايم ..
فارس: من ؟
محمد مبطل عيونه: فروس نمت!
فارس: اي شو تبي ؟
محمد: انا عند الباب ؟
فارس بتعب: اي باب ؟
محمد عصب: باب بيتكم .. شو فيك ؟
فارس: متى كلمتك انا ؟!
محمد: بصراخ: فروس ليكون سويتها فيني ؟
فارس: هههاااااااااااي .. مشت عليك يا عيوني ..
محمد: لوع الله جبدك .. خوفتني ..
فارس: شو رايك بالحركه ؟
محمد: بايخه ..
فارس: صج والله .. زين عيل خلك عند الباب ..
محمد: فروس عن التخلف .. تعال افتح لي الباب ..
فارس: بيتنا وكيفي لو بفتح لك الباب او لأ ..
محمد: شوف ترا عادي احشركم بالهرانه ..
فارس: لو انك قدها سوها ..
محمد: والله انك نذل يا ولد عمي ..
فارس: هههههههه ..
انفتح الباب حق محمد .. محمد سكر التلفون ونزل حق فارس يركض .. فارس اول ما شافه شرد داخل البيت ..
محمد: تعال يا اسود الويه ..
فارس: هههههه .. والله مشت عليك ..
محمد: اوريك .. باخذ السندويشات وبروح بيتنا ..
فارس: ماتقدر ..
محمد: وليش ماقدر ؟
فارس: لان انا اللي افتح نفسك على الاكل ..
محمد: وايد مصدق نفسه الاخ ..
فارس: زين لا تكثر حجي .. يلا روح جيب الاكل والحقني على الميلس ..
محمد: صج والله .. وايد ماخذ علي انت ..
فارس: احم ..
محمد: وجع ..
محمد مسك فارس من ملابسه وسحبه معاه لين السياره .. ركبوا سيارة محمد ودخلوا الحوش ..

محمد: صج والله .. وايد ماخذ علي انت ..
فارس: احم ..
محمد: وجع ..
محمد مسك فارس من ملابسه وسحبه معاه لين السياره .. ركبوا سيارة محمد ودخلوا الحوش ..
محمد: يلا نزل الاغراض والحقني انت الميلس ..
فارس: اهانه ..
محمد: بلا تمثيل .. يلا اشوف ..
فارس: زين زين ..
نزلوا ثنينهم ودخلوا الميلس .. شغلوا التلفزيون وتموا يتابعون فلم وهم يتعشون .. دخل عليهم بوفارس مستغرب ..
بوفارس: بسم الله الرحمن الرحيم ..
محمد قام وسلم على عمه ..
محمد: هلا عمي شحالك ؟
بوفارس: الحمدلله .. الساعه كم الحين ؟
محمد: الساعه 3 الا ربع ..
بوفارس: وشوله ما نمتوا ؟
محمد: ولدك يخلي حد ينام ؟
فارس: انا مالي خص .. كنت نايم و ولد اخوك اتصلي وقعدني ..
بوفارس: انتوا مب صاحين ..
محمد وفارس: ههههه ..
بوفارس: زين شو اللي مقعدكم للحين .. متى بتنامون ؟
فارس: بنصلي الفجر وبنام ..
بوفارس: انت ماعندك مره وعيال .. شو مقعدك ؟
محمد " هذاك اول عندي" ..
محمد: نايمين ..
بفوارس: الله يهديكم ..
طلع بوفارس وراح ينام .. محمد وفارس كملوا سهرتهم لين أذن الفجر .. قام بوفارس وعبدالعزيز وجاسم .. طلعوا كلهم المسيد .. بعد الصلاه محمد سلم على عمه وفارس وراح البيت .. اول ما دخل شاف ابوه .. ارتبك وتم واقف مكانه ..
بومحمد: وين كنت ؟
محمد: كنت في بيت عمي ..
بومحمد: شعندك؟
محمد: كنت مع فارس ..
بومحمد: ومتى بنتحل بينك وبين زوجتك ؟
محمد نزل راسه: الله كريم ..
بومحمد: يا يبه .. انت توك صغير .. كبر عقلك ولا تتهور .. وراك عيال ..
محمد: خير ان شاءالله ..
بومحمد: اذا مو عشانها .. عشان عيالكم .. ترا محد بيضيع غيرهم .. تصبر والله يهدي الجميع ..
محمد قام وباس راس ابوه ..
محمد: تسلم الغالي .. والله ريحت بالي بهالكلام .. جزاك الله خير ..
بومحمد: والله ما يهياني قلبي اشوفك زعلان ومشتاق لعيالك و زوجتك .. يا يبه خلك دوم الكبير .. وصدقني اللي يكبر عقله ويسامح ترا يكبر في عيون الناس ..
محمد مبتسم: ما يهمك الغالي .. وكلامك على راسي والله ..
بومحمد: بارك الله فيك .. قوم ارتاح يبه ..
محمد: ان شاءالله ..
محمد راح غرفته وهو مستانس على كلام ابوه .. تم يفكر في زوجته وعياله لين نام ..
يوم جديد يطل عليهم بشمسه ونسماته الحلوه بالرغم من حرارة الجو .. وبدى العد التنازلي للشباب .. فاطمه كانت متوتره .. ومناف مو احسن منها .. القلق والشوق لفارس ذبحوها .. فاطمه كانت تسولف مع يوسف في الميلس ..
فاطمه: حبيبي بتوحشني ..
يوسف مبتسم: حياتي والله .. انتي بتوحشيني اكثر .. زين قولي لي شتبين اجيب لج من هناك ؟
فاطمه قربت منه: ولا شي حبيبي .. ابيك تستانس وكل يوم تتصل اطمني عليك ..
يوسف قرب منها اكثر: من عيوني ..
فاطمه نزلت راسها بخجل .. يوسف مسك يدها وباسها .. حضنها وفاطمه خنقتها العبره وصاحت .. تم يوسف حاضنها ويهديها .. مسحت دموعها واعتدلت في قعدتها .. طالعت يوسف وابتسمت له ..
فاطمه: احم .. شو تشرب حبيبي .. فراوله ولا برتقال ؟
يوسف برومنسيه: ابي ارتوي من ريقج ..
فاطمه عضت شفتها ونزلت راسها بدلع ..
فاطمه: قول شو تبي حبيبي ..
يوسف: يا ربي على الدلع والله ..
فاطمه مبتسمه: الله لا يحرمني منك ..
يوسف: ولا يحرمني منج ..
فاطمه: زين شو تشرب حياتي ؟
يوسف: فراوله يا فراوله ..
فاطمه: ان شاءالله ..
طلعت تجيب ليوسف العصير .. تم يوسف يتعبث بجواله .. دخل عليه فارس .. قام يوسف يسلم عليه ..
فارس: شحاله النسيب ؟
يوسف مبتسم: طيب الله يسلمك ..
فارس: اكيد بتكون طيب ..
يوسف: عن الحركات ..
يوسف وفارس: ههههههه ..
دخلت عليهم فاطمه مبتسمه وهي شايله الصينيه اللي فيها العصير .. يوسف راح صوبها يشلها عنها ..
يوسف: هاتي عنج ..
فارس بخبث: روح يالدلع .. ماعندنا حد يدلعنا جي .. لنا الله ..
يوسف حط الصينيه على الطاوله والتفت على فارس ..
يوسف: شد حيلك ..
فارس: ماعتقد القى مثل فطيم ..
يوسف: في هاذي صدقت ..
فاطمه انحرجت من كلام اخوها و زوجها .. قدمت العصير لزوجها واخوها .. تم فارس يلعوزهم شوي وطلع عنهم لما اتصلت فيه مناف ..
فارس: استأذن يا جماعه ..
فاطمه: اذنك معاك ..
فارس: بل .. تبي الفكه مني ..
فاطمه: ما كنت اقصد ..
الكل: هههههه
طلع فارس يكلم مناف .. وفاطمه و يوسف تموا مع بعض .. يوسف خذ كأس العصير وشرب فاطمه ..
فاطمه: مشكور حبيبي ..
يوسف: بالعافيه حياتي ..
فاطمه: الله يعافيك ..
يوسف: زين حياتي قولي لي ..
فاطمه باهتمام: شو حبيبي ؟
يوسف: ناقصج شي ؟
فاطمه: لا حبيبي ..
يوسف: ملابس ولا فلوس ؟
فاطمه ابتسمت بحنان: لا حبيبي ما تقصر ..
يوسف طلع من جيبه ظرف ..
يوسف: هاي الظرف فيه صرف لج .. لو قصرج شي .. قولي لي بخلي هنوده ولا جوجو يطرشون لج ..
فاطمه: ماله داعي حبيبي .. الحمدلله مو قاصرني شي ..
يوسف: الحين انا مسؤل عنج .. انسي ابوج وامج واخوانج .. لو بغيتي شي طلبيني انا ..
فاطمه: ان شاءالله حبيبي ..
خذت الظرف وحطته على الطاوله .. باسته على جبهته وشكرته .. تموا مع بعض .. وفاطمه عشت يوسف .. وبعد العشى طلعوا يتمشون بالسياره ..
فارس طلع من الميلس واتصل بمناف .. ركب السياره وتم يحوط الشوارع يسولف معاها ..
فارس: يا قلبه ..
مناف: قول حبيبي ..
فارس مبتسم: فديت اللي قالت لي حبيبي .. عفيه قوليها مره ثانيه ..
مناف: حبيبي .. حبيبي .. حيبيبي ..
فارس: امووووووت والله ..
مناف: شكنت تبي تقول ؟
فارس: اي كنت ابي اقول .. انج بتوحشيني ..
مناف بغصه: وانت اكثر يا فارس ..
فارس بخوف: شو فيج حبيبتي ؟
مناف استسلمت لدموعها وصاحت .. فارس قلبه عوره عليها ..
فارس بحنان: فديت دموعج .. يعلني فدوى هالعيون .. لا تصيحين يا قلبه ..
مناف وسط دموعها: فارس ..
فارس: يا عيون فارس انتي ..
مناف: حبيبي بتوحشني ..
فارس: ايه عليج وعلى عيونج .. انتي بتوحشيني اكثر ..
مناف: فارس الله يخليك لا تسافر ..
فارس ابتسم مغصوب: حياتي على طول بكون معاج ..
مناف: بتروح آخر الدنيا ..
فارس: يا قلبه سمعيني ..
مناف تمسح دموعها: قول حبيبي ..
فارس: خل نتفق على شي ..
مناف: ان شاءالله ..
فارس: انا احطج بقلبي .. وانتي تحطينني بقلبج ..
مناف: انت اصلا بقلبي .. انت كل شي بالنسبه لي ..
فارس: وانتي حياتي وعمري كله .. انتي الهوا اللي اتنفسه .. انتي دنيتي اللي عايش فيها ..
مناف: وانت روحي وكياني .. بعدك بيعذبني ..
فارس: وانتي كلامج يذوبني يا قلبه ..
مناف: البلاد من دونك بتظلم ..
فارس: كفايه نورج ..
مناف: الشمس بتغيب عنا ..
فارس: انتي قمرها ..
مناف: السما بتخلى من الغيوم ..
فارس: وانتي نجومها ..
مناف: الشجر بيموت من بعدك ..
فارس: وانتي بتسقينه بحبج وشوقج لي ..
مناف: شوقي بيطغي ..
فارس: و فراقج بيعذبني ..
مناف: صوتك بشتاق له ..
فارس: ماراح اقطعه عنج ..
مناف: فارس احبك ..
فارس: وانا اموت فيج ..
مناف: بتوحشني ..
فارس: وانتي اكثر ..
مناف: ابي شي منك ..
فارس: آمريني ..
مناف: ابي ريحتك ..
فارس: من عيوني .. شلون اجيبها ؟
مناف: جيب لي فانيلتك خل اشم ريحتك فيها ..
فارس: من عيوني يا قلبه .. و الورده اللي عطتيني اياها باخذها معاي ..
مناف: فديت قلبك والله ..
فارس: متى اجيبها لج ؟
مناف: مممممم .. على راحتك ..
فارس: تبينها الحين؟
مناف متعجبه: شلون الحين ؟
فارس: بافصخها وبعطيج اياها ..
مناف انحرجت: لا .. خلها بكره ..
فارس: ههههه .. لا تخافين لابس فانيله داخليه ..
مناف باحراج: زين ..
فارس: اموت في المنحرجه .. آآخ بس متى ارجع عشان اخطفج ..
مناف: فديت روحك ..
فارس: تعرفين حياتي لما اخطفج شو ابيج تسوين لي ؟
مناف: شنو ؟
فارس: ابيج تكونين اول من اشوفه لما افتح عيوني ..
مناف استحت وما ردت على فارس ..
فارس: زين امر الحين اعطيج الفانيله ؟
مناف: لا اصبر مب الحين ؟
فارس: الحين االساعه 11 ونص تقريبا ..
مناف: والله !
فارس: اي .. ليش على بالج الساعه كم ؟
مناف: وووي .. على بالي الساعه 9 او 8 ونص ..
فارس: اللي ماخذ علقلج ..
مناف: حلاله عقلي وقلبي وكل مافيني ..
فارس: فديت قلبج .. زين امرج الحين ؟
مناف: اي حبيبي ..
فارس: زين ..
مناف: انت وين ؟
فارس: قريب ..
مناف: شكثر يبيلك على ما توصل ؟
فارس: يعني 20 دقيقه ..
مناف: زين ..
تموا يسولفون مع بعض لين قرب فارس عند بيت مناف ..
فارس: توني داش فريجكم ..
مناف: زين الحين باطلع لك ..
سكرت من فارس وطلعت له .. فارس فصخ الفانيله ونزل .. اول ما فتحت الباب استخفت على فارس وهو بالفانيله الداخليه البيضه اللي كانت مفصله صدره .. تمت اطالعه بانبهار ونزلت راسها .. قرب فارس عند الباب وهو يطالعها ..
فارس: شحال القمر ؟
مناف: الحمدلله ..
فارس: وحشتني عيونج ..
مناف رفعت راسها طالعت فارس ونزلت راسها بسرعه .. فارس مد يده وعطاها الفانيله .. خذتها مناف .. تلامست اصابعهم ببعض .. انحرجت مناف سحبت يدها بسرعه .. فارس ابتسم وتم يناظرها ..
فارس: فديت الخجل ..
مناف باحراج: زين لازم اروح داخل ..
فارس: خلينا شوي ..
مناف: لا ماقدر ..
فارس: بس شوي ..
مناف: اخاف حد يطلع ..
فارس: من ؟
مناف: من الفريج ؟
فارس: وتسمين فريجكم فريج .. ههههه
مناف: هههههه .. ليش ؟
فارس: ولا مره جيتكم وشفت حد ! خصوصا فالليل ..
مناف: المكان ميت ولا احنا نشوف حد .. يمكن جاراتنا يسيرون علينا .. وامي تروح لهم احيانا ..
فارس: اي جارات ؟ اللي عصبتي عليهم ذاك اليوم ؟
مناف: اي ..
فارس: الحين يجونكم ؟
مناف: اي .. بس ماحب اطلع لهم ..
فارس: انتي لا تطلعين حق حد .. مابي حد يشوفج غيري ..
مناف زادت دقات قلبها .. نزلت راسها باحراج ..
فارس مبتسم: مناف ..
مناف: نعم ..
فارس: شو رايج اخطفج الحين ..؟
مناف رفعت راسها وطالعت فارس بخوف ..
مناف: ها ؟
فارس اونه جاد: باخطفج الحين .. يلا تعالي معاي ..
مناف بخوف: لا مابي ..
فارس: تعالي ولا بسحبج غصبن عنج ..
مناف شوي وتصيح: لا لا .. مابي ..
فارس قرب منها ومد يده لها ..
فارس: اقولج يلا ..
مناف: لااااااا .. صاحت بخوف وكانت ترجف ..
فارس بصدمه: حياتي .. انا اسف .. كنت امازحج ..
مناف دزته: ماحبك ..
فارس: لااااا .. لاتقولين لي جي ..
مناف وسط دموعها: خوفتني ..
قرب منها فارس اكثر .. مد يده بيمسك يدها وهي دزت يده ..
فارس: حياتي والله اسف ..
مناف مسحت دموعها ورفعت راسها تناظر فارس ..
مناف: زين روح شوي بعيد ..
فارس: انا عاجبني المكان هني ..
مناف: عاد ..
فارس: اموت فالدلع والله ..
مناف وقفت جدام فارس وكان فارس يطالعها ومبتسم .. حطت يدها على صدره ودزته بس فارس تم واقف وماتحرك ..
فارس: قويه بعد ادز ..
مناف: فارس الله يخليك ابتعد شوي .. انت وايد مقرب مني ..
فارس: كيفي .. بعدين انا مو مقرب منج انتي .. انا مقرب من حبيبتي مناف ..
مناف رفت حاجب: يه ..
فارس: شتين الشيخه .. انا مع حبيبتي مناف .. انتي وش لج فينا ..
مناف: يالعبيط ..
فارس ومناف: هههههههه ..
مناف: زين لازم اروح الحين ..
فارس: دلوعتي لا تروحين وتخليني ..
مناف: الله يخليك بـــ .....
يقاطعها فارس: تجنين لي قلتي الله يخليك ..
مناف انحرجت ونزلت راسها ..
فارس: يا قلبه ..
مناف: هلا ..
فارس: خليني اخطفج من الحين ..
مناف: فارس شفيك اليوم ؟
فارس: مشتاق لج اليوم وامس وبكره والعمر كله ..
مناف " فديته وفديت كلامه والله " ..
فارس: شو فيج يا قلبه ..
مناف: مافيني شي .. بس ابي اتنفس ..
فارس: من العبيط فينا الحين ؟
مناف وفارس: ههههههه ..
فارس: فديت هالضحكه يعلني ما انحرم منها ..
مناف " آمين " ..
مناف: زين انتهى وقتك حبيبي ..
فارس: ليش ؟
مناف: والله لازم اروح ..
فارس: ان شاءالله الغاليه .. بس ممكن طلب ؟
مناف بلعت ريقها: تفضل ..
فارس مبتسم: ممكن ادزيني ..
مناف استغربت من طلب فارس ..
مناف: ادزك ؟!!
فارس: اي حبيبتي ..
مناف: مممممم ..
حطت يدها على صدر فارس .. توها بدزه مسك يدينها وضغط عليها بقوه على صدره وتم يناظرها .. مناف توترت وارتبكت .. فارس ترك يدها وتم يمشي بخطوات لورا .. كانوا يطالعون بعض وعيونهم مليانه حب و شوق .. مناف كانت واقفه مكانها وفارس يمشي لورا وعيونه بعيونها .. تم واقف عند السياره مبتسم ..
فارس: يلا روحي داخل حبيبتي ..
مناف: ان .. ان شاءالله ..
نزلت راسها ودخلت البيت .. سكرت الباب وراحت غرفتها .. فارس ركب السياره واتصل لها على طول .. مناف شافت رقمه وماقدرت ترد من الرجفه اللي صادتها .. قعدت على السرير وتمت حاضنه الفانيله وتشم ريحتها .. اتصل لها فارس مره ثانيه وردت عليه على طول ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: وينج ما رديتي ؟
مناف: اسمحلي شوي ..
فارس مبتسم: ما يهمج الغلا ..
مناف: فديت ريحتك والله ..
فارس: وانتي فديت يدج على صدري ..
مناف سكتت وماردت عليه .. حست برعشه في جسمها لما تذكرت يدها على صدر فارس ..
فارس: وين سرحتي يا قلبه ؟
مناف: معاك ..
فارس: قبل ما سافر ابي اكل من ايدينج الحلوات ..
مناف: ان شاءالله فديتك .. ايش في خاطرك ؟
فارس: عاد ابيج تتفننين لي ..
مناف: ممممممم .. خلاص ما يهمك ..
فارس: فديت قلبها والله ..
مناف ابتسمت منحرجه .. تموا يسولفون لين فارس وصل البيت وكانت الساعه 1 ونص تقريبا ..
نفس هالوقت محمد كان عند ساره ..
محمد: انا غلطان وحقج علي الغاليه .. باس راسها ..
ساره بدلع: وخر عني ..
محمد مبتسم: شدعوه .. انا الغالي بونايف ..
ساره: قوم عني ..
محمد طوقها بيدينه: لا ماراح اقوم عنج .. وبترجعين معاي البيت الحين ..
ساره: واذا ما رجعت .؟
محمد: بارقد عندج هني ..
ساره: هههههه ..
محمد: يعني خلاص بنرجع ؟
ساره بدلع: لأ ..
محمد: يلا عاد ..
ساره مبتسمه: مابي ..
محمد: يه ابتسمت .. رضت علينا .. حلاتين حلاتين ..
ساره: هههههه .. بس لاتعيديها زين ..
محمد: على هالخشم ..
ساره: فديت خشمك ..
محمد: زين جيبي اليهال وخل نروح بيتنا ..
ساره: قصدك سويتنا ؟
محمد: ههههه .. اللي هو ..
ساره: ان شاءالله ..
طلعت من الميلس وراحت تجهز شنطتها وتجيب عيالها .. محمد تم ينتظرها فالميلس .. كان منزل راسه وحاس بالذنب ..
محمد " انا ليش سويت جي ؟ حتى كلمه حلوه ما قلتها لها .. آآآه يا ربي " ..
دخلت عليه ساره فرحانه .. ماسكه الشنطه في يدها ولابسه عبايتها .. كانت فرحانه وايد .. طالعها محمد وابتسم ..
محمد: وين اليهال ؟
ساره: الحين بنزلهم ..
محمد: زين خل اودي الشنطه وبرجع لج ..
ساره: زين فديتك ..
طلعت رايحه تجيب عيالها .. محمد خذ الشنطه وراح يشغل السياره .. حط الشنطه ورجع لها .. كان نايف نايم على الكرسي .. و ناصر في يدها .. شل نايف وطلعوا من بيت اهلها .. كانت ساره فرحانه .. ومحمد كان متضايق وايد .. دخلوا البيت وكانت الساعه 1 ونص .. ساره حطت عيالها في اسرتهم وراحت خذت شور دافي .. لما خلصت لقت محمد نايم .. قربت منه وباسته على جبهته .. نامت جنبه بهدوء .. محمد ما كان نايم .. كان مسوي نفسه نايم .. كان يفكر في ساره وهو حاس بالذنب .. تم يتقلب طول الليل وما نام عدل ..
فارس كان سهران مع مناف .. فاطمه و يوسف كانوا عايشين الجو .. خالد و مريم وصلوا البلاد الفجر على الساعه 5 الصبح .. كان بومحمد في استقبالهم .. كان فرحان وايد لما شافهم .. مريم كانت تعبانه من الرحله ومصدعه .. خالد اول ما شاف ابوه سلم عليه ..
بومحمد مبتسم: الحمدلله على السلامه ..
خالد: الله يسلمك ..
بومحمد: شلونكم ؟
خالد: الحمدلله ..
مريم سلمت على عمها ..
بومحمد: شحالج بنتي ..
مريم: هلا والله عمي ..
بومحمد: ليش ويهج اصفر ؟ شو مسوي فيج خلود ..
مريم "فديته خلود": ولا شي عمي .. بس الرحله كانت وايد متعبه ..
بومحمد: ما عليكم شر ..
مريم: الشر ما يجيك عمي ..
خالد: من جى معاك ؟
بومحمد: ولاحد .. ما قلت لهم ..
مريم: ههههه .. خل نروح البيت بهدوء ونطلع لهم وقت الغدا ..
خالد: ومن قال بنروح البيت ..
مريم: ها عيل ؟
بومحمد: بوديكم الفندق ..
مريم مبتسمه: حركات ..
بومحمد: هاي ريلج يسوي له حركات ..
الكل: ههههههه ..
ركبوا السياره مع بومحمد وراحوا الفندق .. وصلهم بومحمد .. نزلهم وسلم عليهم ورجع البيت .. دخلوا الغرفه ومريم كانت ميته من التعب ..
مريم: خالد حبيبي ..
خالد وهو يحط الشنطه على الطاوله: هلا حبيبتي ..
مريم: ليش ما رحنا البيت ؟
خالد: خالد انتي تعبانه ولو رحنا كلهم بيقعدون .. حياتي ابيج ترتاحين .. لان اعرفهم بيقعدون معانا وما راح نرتاح
مريم: اي ي ي ..
خالد: باخذ لي شور سريع جهزي لي ملابس ..
مريم: ان شاءالله ..
..........................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:28 AM
دخل خالد ياخذ له شور .. مريم جهزت له ملابس .. انسدحت على السرير وغمضت عيونها .. سمعت حد يطق باب الغرفه .. فتحت عيونها مستغربه .. انطق الباب مره ثانيه .. قامت من السرير وراحت تشوف من عند الباب .. طلت من العين السحريه قبل ما تفتح الباب .. شافت وحده لابسه عبايه ومتغطيه كامل .. استغربت .!! فتحت الباب وما لقت حد .. حست بخوف وسكرت الباب ورجعت انسدحت على السرير .. تمت فتره منسدحه من التعب .. خالد طلع من الحمام لاف الفوطه على خصره ..
خالد: حبيبتي ..
مريم مبتسمه: هلا ..
خالد: يلا قومي اخذي لج شور ريحي اعصابج ..
مريم: ان شاءالله فديتك ..
دخلت تاخذ لها شور وبعدين ناموا لين الساعه 11 الظهر تقريبا .. مريم فتحت عيونها وشافت خالد اللي كان غرقان فالنوم .. قامت خلصت روتينها واتصلت اطلبت قهوه وشاي لها ولخالد .. قعدت خالد على الساعه 11 ونص
مريم: حبيبي .. وكانت تلعب بشعره ..
خالد: همممم ..
مريم قربت منه: قوم فديت روحك .. الساعه 11 ونص ..
خالد مغمض: تو الناس ..
مريم: قوم وحشوني هلي ..
خالد فتح عيونه مبتسم: وانا ؟
مريم حضنته: انت اكثر واحد توحشني ..
خالد سحبها جنبه على السرير وحضنها ..
مريم: قوم خالد ..
خالد: نامي انتي .. شو اللي مقعدج الحين ؟
مريم: شبعت نوم ..
خالد: فديتج والله ..
مريم: يلا قوم طلبت لنا قهو وشاي .. قوم البس على ما يوصل ..
خالد قعد على الفراش ومريم جنبه ..
خالد: زين الحين بقوم ..
تمدد وباس مريم على راسها .. راح الحمام وخلص روتينه .. طلع ولقى مريم قاعده مجابله المرايه وتمشط شعرها التفتت عليه مبتسمه .. ابتسم لها خالد ولبس ثوب وقعد مجابلها .. وصل الشاي والقهوه وراح يفتح الباب عشان يدخل الاغراض .. قامت مريم ورتبت الطاوله .. صبت له شاي .. وسوت لها نسكافيه .. لبسوا ثنينهم وشلوا اغراضهم وراحوا بيت بومحمد .. كانت الساعه 12 ونص الظهر .. اول مادخلوا البيت استقبلتهم ام امحمد بدموع الفرح .. حضنت خالد ومريم مع بعض ..
ام محمد: الحمدلله على السلامه ..
خالد مبتسم: الله يسلمج الغاليه ..
مريم: الله يسلمج عمتي ..
ام محمد مسكت مريم من يدها وراحت معاهم الصاله .. اسماء شافت خالد وركضت له ..
اسماء: خااااااااااااالد ..
خالد مبتسم: هلاااااا .. اسامي ..
اسماء: وايد تأخرت ..
خالد: هههههه .. ما تأخرت وايد ..
اسماء: مره ثانيه نروح كلنا مع بعض .. تمللنا بدونك في لندن ..
خالد: مره ثانيه نروح مع بعض .. زين سلمي على مرتي الحلوه ..
اسماء مبتسمه: ان شاءالله ..
راحت سلمت على مريم .. وبعدين راحت تبشر الكل برجعة مريم وخالد .. كلهم تجمعوا فالصاله سلموا على مريم وخالد ..


فاضل: مرايم ..
مريم: هلا ..
فاضل: شلون كانت باريس ؟
مريم: والله حلوه .. خالد خذني اماكن روعه ..
فاضل: حركات اخوي الرومنسي ..
مريم: لو سمحت لا تعيب على ريلي ..
محمد: خفي علينا ..
خالد: احم ..
فاضل بهمس: الله يعينا على ثقل خلود ..
خالد: انا خالد ..
فاضل: ان شاءالله طال عمرك ..
مريم: هههههه ..
الريم: فديتج يا مرايم .. والله فقدناج في لندن ..
مريم: ايه عليكم والله ..
الريم: بس فطيم كانت حالتها صعبه ..
مريم اونها ماتدري: ليش ؟
الريم: تدرين فراق الريل ذبحها ..
مريم: لي عرستي بتعرفين ..
الريم " انا الحين ماستغنى عن فارس .. عيل لما نتزوج باسوي اكثر من فطيم " ..
مريم: اريامي .. وين رحتي ؟
الريم: ولا مكان ..
تغدوا وبعدين مريم وخالد راحوا بيت بوفارس .. كانت الساعه 4 العصر .. في بيت بوفارس الكل استقبل مريم وخالد بشوق .. وخصوصا ام فارس .. حضنت بنتها وتمت تصيح ..
ام فارس: فديت قلبج يالغاليه ..
مريم تمسح دموعها: وحشتيني ماما ..
ام فارس: فديت بنتي والله .. عسى استانستي هناك ؟
مريم: الحمدلله تونسنا وايد ..
ام فارس: الحمدلله .. خالد يبه شو اخبارك ؟
خالد مبتسم: الحمدلله بخير .. علومكم انتوا ؟
ام فارس: الحمدلله فقدناكم والله ..
خالد: ايه عليكم ..
تجمعوا كلهم وقعدوا يسولفون مع بعض ..
خالد: بوسعود خلاص بكره السفر ؟
عبدالعزيز: اي ..
خالد: الساعه كم ؟
عبدالعزيز: الفجر ان شاءالله ..
خالد: بس درب ..
عبدالعزيز: مغامره حلوه ..
خالد: كبرتوا على المغامرات ..
فارس: خف علينا ..
خالد: هههههه .. وين الله قاطكم .. المكسيك مره وحده ؟
فارس: والله سويت بحث على النت .. وشفت العجب ..
عبدالعزيز: احلى شي الكهوف .. اقولك شي ما شفت مثله في حياتي ..
فارس: واللي احلى بعد .. المغاوص تحت الكهوف ..
خالد: والله في مغاوص ؟
فارس: ها عيل .. سلمان ماشاءالله عليه مضبط كل شي ..
عبدالعزيز: واحلى شي الحلبات .. روووووعه ..
خالد: والله وناسه .. مادري احجز معاكم ..
عبدالعزيز: انا ويوسف وعلوه وفاضل .. طرشنا السياير من اسبوعين تقريبا ..
خالد مبتسم: كووول والله ..
فارس: يلا نحجز لك معانا ؟
خالد يفكر: مممممم ..
مريم: لا ماله داعي .. توك راجع من سفر وتعبان ..
خالد: بعد انا قلت جي ..
عبدالعزيز وفارس: هااااا .. بدينا ..
الكل: ههههههه ..
فارس: قويه اختي ..
عبدالعزيز: حليلك النسيب ..
مريم: احنا متفقين اصلا ..
خالد مبتسم: اي صح ..
عبدالعزيز بهمس: اي صدقتك ..
فارس بهمس: شكلها من اول ليله ماعطته تعليمات ..
عبدالعزيز ضحك بصوت عالي حشر الصاله ..
عبدالعزيز: ههااااااااااااي ..
بوفارس: شو فيكم ؟
خالد: ولا شي .. التفت على عبدالعزيز .. اوريك ياللوتي ..
فارس: قوموا نروح الصاله اللي فوق ..
خالد: اي يلا ..
الشباب راحوا فوق يسولفون .. والبنات كانوا مع مريم وامهم وابوهم ..
مريم خذت فاطمه على جنب وتموا يسولفون بصوت واطي ..
مريم: فطوم عيل قضيتي 3 ايام مع يوسف في لندن ..
فاطمه مبتسمه: فديته والله .. كانت احلى الايام والله ..
مريم: من قلب ما يصبر عنج ..
فاطمه: وانا ماصبر عنه بعد ..
مريم: شو سويتوا هناك .. وين رحتوا ؟
فاطمه: مني ومناك .. طلعنا برا لندن وكان ذاك اليوم احلى يوم يا مرايم ..
مريم: شلون ..
فاطمه: كنا رايحين الريف .. بابا كان يقرى كتاب وانا يوسف رحنا نتمشى صوب البحيره .. قعدنا شوي على التلال وكان يوسف محضر لي مفاجأه .. تخيلي مد لي يده وكان مسكرها .. طلب مني افتحها .. وشو تتوقعين لقيت ؟
مريم بوناسه: شو ؟
فاطمه: كان حاط في يده فراشه .. وتحتها خاتم .. اول ما فتحت يده طارت الفراشه جدامي .. ولبسني الخاتم ..
مريم: واااااااو .. فطوم حركات يوسف بعد ..
فاطمه: يجنن فديته ..
مريم: الله يهنيكم ..
فاطمه: وانتي قولي لي شو سويتوا هناك ؟
مريم: تمينا اسبوع في باريس .. وبعدين حضرنا الكرنفال اللي في سويسرا .. رحنا بالسياره والمناظر كانت تجنن خالد أجر لنا كوخ وسط الغابه ..
فاطمه: وااااااااو ..
مريم: كان منظر رهيب .. الجدول وصوت الماي كان روعه .. الشجر اخضر وكثيف .. الغيوم كانت خيال .. الجو كان رهيب ..
فاطمه: وناسه ..
مريم: زين ما قررتوا وين بتروحون شهر العسل ؟
فاطمه: كل ما سأله يتهرب ..
مريم: الظاهر محضر لج مفاجأه حلوه ..
فاطمه: اخاف يطيرني المكسيك ..
مريم: احلى المكسيك حق التاكو ..
فاطمه ومريم: هههههه ..
بوفارس: فديت هالضحكه والله ..
ام فارس: ورا قاعدين تتهامسون .. تعالوا سولفوا معانا ..
مريم: ان شاءالله ..
قعدوا البنات مع امهم وابوهم .. اما الشباب اللي كانوا فوق .. فارس استأذن منهم لان مناف اتصلت له .. طلع الحوش يتكلم .. وهو يسولف مع مناف دخلوا عليه بيت عمه .. ومحمد كان مع ساره .. فارس لما شافه معها استانس .. الريم يوم شافت فارس يسولف فالتلفون تنرفزت .. راحت داخل عند البنات وهي مقهوره .. محمد راح عند فارس يغلس عليه ..
محمد: هلا والله ..
فارس: لحظه يا قلبيه ..
مناف: ان شاءالله ..
فارس: هلا الشيخ .. يلا سلمت خلاص روح ..
محمد: تكلمني ؟!
فارس: بلا استعباط يا رجل ..
محمد يتلفت: من تكلم فروس .. استخفيت ..
فارس: حمودي ..
محمد: فروسي ..
فارس: باخلص وباجيكم ..
محمد: اما انت بتخلص ..
فاس: حمود ..
محمد: فروس ..
فارس: باكلمج بعدين يا قلبه ..
مناف: زين حبيبي .. تحمل بنفسك فديتك ..
فارس: ان شاءالله .. سلام ..
سكر من مناف .. والتفت على محمد ..
فارس: تستخف دمك ..
محمد: انا قايلك ان خفة الدم نفسها تغار مني ..
فارس: صج والله ..
محمد: اي والله ..
فارس بخبث: احم احم .. تراضيتوا ؟
محمد غمض عيونه: والله يا فروس غصبن عني ..
فارس عقد حواجبه: غصبن عنك ؟ ليش ؟
محمد: خلها على الله .. زين يلا نروح داخل ..
فارس بحزن: يلا ..
دخلوا عليهم والكل كان يسولف مع الثاني .. فارس سلم على عمه وقعد جنب فاطمه اخته ومحمد كان حولهم .. ساره كانت اطالع محمد وكانت تفكر في فاطمه ..
ساره " فاطمه تزوجت ولا هي مفتكره بمحمد .. هل انا كبرت الموضوع؟! " .. تمت ساره تتفكر في فاطمه و محمد فارس رن جواله وكانت مناف اللي متصله .. كتم الرنه وطلع يتكلم .. الريم ماتت قهر ..
الريم " توه جاي من برا .. لحق يطلع مره ثانيه .. اف منه " .. توه فارس بيرد على مناف الا يشوف يدته ماشه وهي تعابل عبايتها .. مشى صوبها بسرعه وخرعها ..
فارس بصوت عالي: هلا والله .. تو ما نور البيت ..
الجده تخرعت وكانت بتطير من مكانها من الخوف ..
الجده: وجع ..
فارس: هههااااااااااااي ..
الجده ضربته على كتفه: يالعفريت .. طيرت قلبي ..
هيا شافتهم وماتت عليهم من الضحك ..
هيا: هههههه .. وانت ما تخلي امي فحالها ..
فارس: هلا وغلا عميمه .. وباسها ..
هيا: فديت روحك .. شلونك ؟
فارس: الحمدلله .. اعلومكم ..
هيا: الحمدلله ..
الجده راحت عنهم ودخلت الصاله وهي معصبه ..
الجده: لا بارك الله في عفاريتك يالعفريت يا فروس ..
بوفارس: هلا والله .. من العفريت يمه ؟
الجده: من غيره ولدك المينون ..
بوفارس: ههههه .. شو سوا لج هالمره ؟
الجده: طير قلبي ولدك هاذي ..
بوفارس: مسحيها فيني الغاليه .. وباس راسها ..
الجده: وخر مناك ..
بومحمد: هههههه .. شحالج الغاليه ؟
الجده: الحمدلله ..
الكل قام يسلم على الجده .. ودخلت وراهم هيا وبعدين الجد .. الكل كان في بيت بوفارس مستانس .. سوالف وعبط وضحك .. الجد كان زعلان ان عبدالعزيز بيسافر عنه ..
الجد: ما تشوفون لي تذكره معاكم ؟
عبدالعزيز: ما يصير يالكشخه ..
الجد: ليش ؟
عبدالعزيز: كاتبين على باب الطياره ممنوع دخول الشيباب الحد الادني 35 سنه ..
الجد رفع الخيزران: شوووو ..
عبدالعزيز راح بعيد: ههههههه ..
الجد: الظاهر اشتقت حق الخيزران ..
عبدالعزيز: هههههه ..
الجد: عيل احفظ لسانك ..
عبدالعزيز: ان شاءالله طال عمرك ..
الجد: زين قوم معاي ابيك ..
بوفارس: يبه ..
الجد: ولين .. مب رايحين بعيد ..
بوفارس: يبه ..
الجد: اففين .. زين اقعد الحين بعدين بنستغفلهم ونزوغ عنهم ..
عبدالعزيز: داهيه يالكشخه ..
الجد: شعبالك ..
عبدالعزيز: ومنك استفيد ..
الجد: غصبن عنك ..
عبدالعزيز: صج والله ..
الجد التفت عليه: شو ..
عبدالعزيز مبتعد: ولا شي .. ولا شي ..
الجده: فروس من يغازل هالكثر ؟
فاطمه طالعت مريم وابتسموا لبعض ..
بوفارس: ما يغازل .. شغل يمه شغل ..
الجده: اي شغل .. شوفه لي تكلم انخطف لونه ..
بوفارس يغير الموضوع: يمه بكره بتروحين معانا العزبه ؟
الجده: شوله ؟
بوفارس: كلمني الصبي يقول الخس والخيار والطمام طلع ..
الجده: اي زين خل نروح نجمعه ..
بوفارس: ان شاءالله ..
الجده: الساعه كم بتروحون ؟
بوفارس: بعد صلاة الظهر ..
الجده: شمس ؟
بوفارس: في مكيفات .. انتي طلعي العصر ..
الجده: زين شوف ابوك ..
بوفارس: اكيد ابوي بيجي معانا ..
بوفارس: يلا جهزوا العشى ..
ام فارس: ان شاءالله ..
راحوا الحريم والبنات يجهزون العشى .. تجمعوا كلهم على العشى الا فارس اللي كان يكلم مناف .. الريم كانت تاكل في نفسها وهي تفكر في فارس ..
بعيد عن اجواء بيت بوفارس .. في بيت يوسف .. سلمان ويوسسف قاعدين مع هنادي و الجوهره ..
هنادي: بصراحه يا خالي .. كان ناقصني وجودك ..
يوسف: وليش خالي بالذات ؟
سلمان مبتسم: وليش منقهر ..
هنادي: حلووووه منك يا خالي .
يوسف: وليش بانقهر يعني .. من زينكم ..
سلمان وهنادي طالعوا بعض: هههههههه ..
الجوهره: يوسف ..
يوسف: نعم ..
الجوهره: اول مره اشوفك جي غيور ..
يوسف: وش منه بغار ؟
هنادي: مني ..
سلمان: لا مني ..
يوسف: لا ولاحد ..
الجوهره: هههههه ..
هنادي: زين خالي عاد خل اقولك شسوينا في ميونخ ..
سلمان: اي قولي فديتج ..
هنادي: اول ما وصلنا الفندق نواف راح يشيك على حجز الغرفه وانا قعدت انتظره على الكراسي اللي مجابله الاستقبال .. الا اشوف واحد داش معصب ويصارخ .. وصل عند الاستقبال ويصرخ على الموظفين ..
سلمان: زين ..
.......................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:29 AM
هنادي: انا خفت على نواف .. كان واقف جنبه ويصارخ .. بس الحمدلله نواف ابتعد عنهم وجى صوبي .. المهم استغربنا منه .. انا قلت هاذي سكران .. لانه كان واصل حده .. تمت الناس كلها تتفرج عليه .. وفجأه مسك موظف الاستقبال وضربه ضرب .. وخذ شاشة الكمبيوتر وحذفها على الارض .. وركضوا الموظفين عنده و مسكوه .. وضربوه ضرب قبل ما توصل الشرطه .. نواف عصب على المهزله اللي صارت .. ورحنا حجزنا في فندق ثاني ..
يوسف: شدعوه داش عرض جي ويكفخ فالاوادم ..
هنادي: انا مت من الخوف .. مادري شسالفته معاهم ..
سلمان: وش جنسيته ؟
هنادي: الماني ..
سلمان: اكيد سكران ..
يوسف: شكله جي .. زين وماعرفتوا ليش كان معصب ؟
هنادي: لا والله .. طلعنا على طول اول ماصار الضرب مسكني نواف وطلعنا ..
الجوهره: اعوذ بالله منهم ..
هنادي: يخوفون .. بس الحمدلله عدت على خير ..
يوسف: اهم شي تونستوا ..
هنادي مبتسمه: اي الحمدلله ..
يوسف خذ الجوهره على جنب وطلع ظرف من جيبه ..
يوسف: جوجو فديتج .. هالظرف فيه فلوس حق فطيم .. انا موصيها لو قصرها شي تتصل لج .. وعطيها الظرف ..
الجورهره مبتسمه: فديت اخوي والله .. ياحظها فاطمه فيك .. والله انها عسل هالبنت ..
يوسف " ايه عليها": زين اختي وصلي الامانه ..
الجوهره: ولا يهمك الغالي ..
يوسف: ما تقصرين يا ام خليفه ..
الجوهره: ههههه ..
هنادي: خاطري في كوفي لاتيه وفادج كيك ..
سلمان مبتسم: يبيله ..
هنادي نطت على خالها: اي والله يبيله ..
يوسف: بنروح سياره وحده ولا سيارتين ؟
الجوهره: سياره وحده اخف لنا ..
يوسف: زين عيل بروح اشغل السياره ..
هنادي: لا بنروح بسيارة خالي ..
سلمان بشماته: لا روح شغل سيارتك ..
يوسف: اوكي .. انا اوريكم ..
البنات وخالهم: هههههههه ..
طلعوا كلهم في سيارة سلمان وراحوا الكوفي شوب اللي متعودين يروحون له .. طلبوا لهم المعتاد وهنادي تذكرت ايام نواف ونظرات الحب والهيام .. بعد ما تونسوا رجعوا البيت فرحانين وتموا سهرانين مع بعض لين الساعه 12
الجوهره: الساعه كم طيارتكم يوسف ؟
يوسف: الفجر ان شاءالله ..
هنادي: ايه عليكم والله ..
يوسف: لو سمحتي حددي ..
هنادي: ههههه .. شقصدك ؟
يوسف: تعرفين قصدي ..
سلمان: قصصده يعني قولي ايه عليك يا خالي سلمان ..
هنادي: ا ي ي ي .. هاي قصدي ..
يوسف حذف المخده على هنادي ..
يوسف: صج والله ..
هنادي: آآي .. عورتني ..
يوسف: خف علينا يا بوالشباب ..
سلمان: تحس ما تركب عليها النعومه ..
هنادي: خااالي ..
الجوهره: هههههه .. تستاهلين ..
زين زين .. معليه يا خالي ..
سلمان: شفيج ..
هنادي: وخر عني ..
سلمان: شدعوه بوالشباب ..
هنادي بدلع: مابي ..
يوسف: وايد مدلعه ..
الكل: ههههه ..
رن جوال الجوهره وكان ابراهيم متصل لها ..
الجوهره: هلا ..
ابراهيم: شلونج حبيبتي ؟
الجوهره: الحمدلله .. شخبارك ؟
ابراهيم: مشتاق لج ..
الجوهره ويها صار احمر ..
الجوهره: احم .. انت وين ؟
ابراهيم مبتسم: قريب من بيت ابوج ..
الجوهره: اي ي ي ..
ابراهيم: لا تتأخرين حبيبتي .. تعبان ابي ارتاح ..
الجوهره: ان شاءالله ..
ابراهيم: مع السلامه ..
الجوهره: الله يحفظك ..
سكرت من ابراهيم وقامت تلبس عبايتها ..
يوسف: وين ؟
الجوهره: ابراهيم فالطريق .. وانتوا ارتاحوا شوي عشان السفره ..
سلمان: ماعتقد انام ..
يوسف: ولا انا ..
هنادي: خلاص جهزتوا شناطكم ؟
يوسف: اي ..
الجوهره: مو محتاجين شي ؟
يوسف: لا فديتك ..
سلمان: سلامتج الغاليه ..
اتصل لها ابراهيم وقالها انه عند الباب .. سلمات على اخوها وخالها وطلعت .. هنادي تمت شوي معاهم وبعد مر عليها نواف .. سلمات على خالها واخوها وراحت بيتها .. سلمان اتصل بفارس يشيك عليه .. وعلى باقي الشباب .. اما يوسف اتصل بفاطمه اللي كانت تنتظر اتصاله ..
يوسف: هلا وغلا ..
فاطمه: هلا فديتك ..
يوسف: شخبارها حياتي ؟
فاطمه مبتسمه: الحمدلله طيبه .. انت شو مسوي ؟
يوسف: والله اقفل شنطتي ..
فاطمه: جهزت كل شي حبيبي ؟
يوسف: اي ..
فاطمه: حطيت لك فرشاة اسنان وشامبو وبجامات وفنايل وبناطلين ؟
يوسف: في شي نسيتي تقولينه بعد؟
فاطمه: ههههه .. عاد يوسف ..
يوسف: واي ماقدر على الدلع انا . .
فاطمه: فديتك والله .. زين حبيبي بتمر بيتنا ؟ ولا بتتلاقون فالمطار ؟
يوسف: بنمر بيتكم حياتي ..
فاطمه: واااااي .. يعني بشوفك حياتي ..
يوسف: و بتبوسيني بعد ..
فاطمه انحرجت: احم ..
يوسف: هههههه .. فديت المنحرجه والله ..
فاطمه: زين متى بتمرون ؟
يوسف: يعني على الساعه 2 نتجمع في بيتكم .. عشان عمي وخالد يوصلونا ..
فاطمه: بابا بيوصلكم المطار ؟
يوسف: يا ربي على الدلع .. فديتج لي قلتي بابا .. ودي اكلج ..
فاطمه منحرجه: فديتك ..
يوسف: ابوج وخالد بيوصلونا ان شاءالله ..
فاطمه: اهاا ..
يوسف: زين حياتي خليني اقفل الشنطه واخذ لي شور وباتصل فيج اول ماطلع من البيت ..
فاطمه: زين حبيبي ..
يوسف: مع السلامه ..
فاطمه: مع السلامه حبيبي ..
سكر يوسف من فاطمه وشيك على شنطته وسكرها .. راح ياخذ له شور قبل ما يطلع من البيت .. في هالاثناء سلمان كان متصل لفارس اللي مارد عليه .. لانه كان يكلم مناف .. محمد وفاضل وعلي وخالد كانوا في بيت بوفارس .. فارس طلب من محمد يتصل بسلمان ..
فارس: لحظه شوي يا قلبه ..
مناف: زين ..
فارس: حمودي كلم بوخليفه .. ماقدرت ارد عليه ..
محمد بخبث: زين باتصل له .. بس ليش ماقدرت ترد عليه ؟
فارس: حمودي .. بلا عبط ..
محمد: لا استعباط ..
فارس: لا بتصفق ..
محمد: هههاااااي .. اخاف باتصفق بس ..
فارس: هههههه
رجع فارس يكلم مناف .. ومحمد اتصل بسلمان ..
فارس: هلا يا قلبه ..
مناف: فارس ..
فارس: يا عيون فارس انتي ..
مناف: فديت عيون فارس والله ..
فارس: قولي حياتي ..
مناف بهمس: بتوحشني ..
فاارس غمض عيونه: وانتي اكثر يا قلبه ..
مناف: تدري اني حاطه فانيلتك تحت مخدتي .. ولما انام احطها على المخده عشان اتنفس ريحتك وانا نايمه ..
فارس: يا قلبي انتي يا مناف ..
مناف: زين منتى بتروحون المطار ؟
فارس: بعد كم ساعه ..
مناف توترت وتمت ساكته ..
فارس: شو فيج؟
ماف: ولا شي ..
تم فارس يسولف مع مناف ومندمج معاها عالاخر .. محمد اتصل بسلمان . .
سلمان: هلا والله بونايف ..
محمد: شحالك بوخليفه ؟
سلمان: الحمدلله .. وين بتتجمعون ؟
محمد: الحين كلنا في بيت عمي .. نجيكم ولا بتمرونا ؟
سلمان: ابي حد يمرنا عشان السياير ..
محمد: خلاص بمركم انا ..
سلمان: بارك الله فيك ..
محمد: بس عطني 10 دقايق واكون عندك ..
سلمان: خذ راحتك ..
سكر محمد من سلمان والتفت على فارس الهيمان ..
محمد: بروح اجيب بوخليفه و بوخليفه الثاني .. بتجي معاي ..
فارس: هههههه .. يا خفة دمك .. مطولها وهي قصيره يعني ..
محمد عقد حواجبه: ليش ؟
فارس: قول بروح اجيب بوخليفه تربيع وخلاص ..
محمد حذف المخده على فارس ..
محمد: مالت عليك ..
فارس ومحمد: هههههههه ..
طلعوا مع بعض وفارس كان التلفون في اذنه .. شافتهم ايمان ..
ايمان: على وين ؟
فارس: بعدين باتصل ..
سكر التلفون بسرعه ..
فارس: انتي مانمتي للحين يالساحره ؟
ايمان: لا مانمت ..
محمد: شو اللي مسهرج ؟
ايمان: قاعده مع الشباب تحت ..
فارس: وين فطيم ؟
ايمان: ماعنده الا فطيم يسأل عنها ..
محمد " ايه عليها والله" ..
فارس: شو قاهرج ؟ ..
ايمان: باموت من القهر تصدق ..
فارس: زين وينها ؟
ايمان: تحت مع الشباب .. الحين بروح لهم انا ..
فارس: انا سألت عن فطيم .. انتي شدخلج ..
ايمان: مممممم .. ما راح ارد عليك ..
فارس مبتسم: ليش ؟
ايمان: لاني ماراح ارد ..
فارس: هههههههه .. خفيفة دم العزيزه .. تحدتك يا بونايف ..
محمد: من قلب تحدتني ..
ايمان: انا بروح عنكم احسن لي ..
محمد: شدعوه بنت العم .. الدرب واحد ..
ايمان: لا انا رايحه الصاله .. وانتوا رايحين مادري وين ..
فارس: عاد مادري وين هاذي ماتحلمين تمرينها ..
ايمان: يالله بالعقل ..
فارس: شو ..
ركضت ايمان بسرعه الصاله .. لحقها فارس وسحبها من شيلتها ..
ايمان: الحقوني .. جرامي ..
علي و عبدالعزيز طلعوا من الصاله متخرعين .. شافوا فارس ساحب ايمان من شيلتها وراحوا صوبه ..
علي: شو فيكم ..
ايمان: الحقوني ..
فارس: عيل انا حرامي ..
ايمان: لا سمالله عليك .. من يقول انك حرامي ..
عبدالعزيز: تستاهلين ..
ايمان: افاا .. يعني ما كسرت خاطركم ..
فاضل: مسكينه والله .. خلها يا بونايف ..
فارس مبتسم: سلامي عليك يالفضلي ..
فارس ترك ايمان .. عدلت شيلتها و وقفت جنب فاضل ..
فارس: اللي شفع لج .. كلام الفضلي ..
ايمان: خف علينا ..
فارس: ماتوب هالبنت ..
الكل: ههههههه ..
فاطمه: فارس وين رايح ؟
محمد كان يراقب فاطمه ومبتسم .. فارس قرب من فاطمه مبتسم ..
فارس بهمس: يعني تسوين نفسج ماتدرين؟
فاطمه ببرأه: عاد فارس ..
فارس: هههههه ..
محمد: يلا بنتأخر ..
فارس: زين زين ..
طلعوا الشباب من البيت .. والباقي كملوا سهرتهم .. فالطريق محمد وفارس كانوا يسولفون ..
محمد: زين متى بتبدى تأثث ؟
فارس: انا حاط في بالي كم محل .. ومريت عليهم .. شفت شو عندهم وشفت الاسعار .. بس اول ما ارجع من المكسيك ببدى أأثث ..
محمد: احم .. اكيد انا اللي بختار لك ..
فارس: تصدق مافي ارسال .. ما سمعك عدل ..
محمد دز فارس: فروس يالدب ..
محمد وفارس: هههههه ..
فارس: اكيد انت اللي بتأث .. بس غرفة النوم بخليها هي تختارها ..
محمد: زين خذ على ذوقك وين تعبلها معاك ..
فارس: قصدك اخذ على ذوقك ..
محمد: حلووووه منك .. تفهمها وهي طايره ..
فارس: هههههه .. لا غرفة النوم باخذها على ذوقي انا .. بسويها لها مفاجأه ..
محمد: زين حلو حلو .. الا بسألك ..
فارس: تفضل ..
محمد: شلون كان تعامل سعيد معاك ؟
فارس: ريال والنعم فيه ..
محمد: ماشاءالله عليه ..
فارس: محترم وذرب وخدوم ..
محمد: تذكر يوم أجرت الشقه ذيك الايام ؟
فارس: اي ..
محمد: احيانا كنت انزل عنده المكتب اتقهوى معاه .. طيب وعلى نياته .. سوافه ماتنمل .. بس مسكين ..
فارس: ليش ؟
محمد: ماعنده الا ولد .. ولو تشوفه شلون يتشفى على اليهال .. لين يومك يقولي جيب عيالك عندي المكتب .. مره خذتهم واستانس عليهم .. ومن يومها وهو يبي يشوفهم ..
فارس: حليله .. وليش ماعنده الا ولد ؟
محمد: زوجته توفت .. وخذ وحده ماتجيب عيال .. بس ربت ولده وكبرته .. يقول دوم تقوله تزوج .. بس هو مايبغي يتزوج عليها ..
فارس: والله انها مره .. ربت ولده وكبرته ..
محمد: ولده ماشاءالله ريال وينشد فيه الظهر .. تقابلت معاه كم مره .. مع انه صغير بس تقول هاذي عمره 30 ..
فارس: كم عمره؟
محمد: 22 سنه ..
فارس: ماشاءالله عليه ..
محمد: يقولي سعيد انه وين ما يروح ياخذه معاه .. علمه كل شي .. كان دوم يخليه يخلص شغله عنه عشان يتعلم ولو تتعامل معاه تقول انك تتعامل مع سعيد ..
فارس: الله يكمله بعقله ..
محمد: آمين ..
كملوا دربهم لين بيت يوسف .. دخلوا الحوش وكان يوسف يطلع شنطته عند الباب .. شافهم وراح صوبهم ..
يوسف: هلا والله ..
محمد: شحاله المعرس ؟
يوسف مبتسم: الحمدلله .. نزلوا يا جماعه ..
فارس: ان شاءالله يالنسيب ..
يوسف ابتسم لفارس .. و راحوا كلهم داخل .. سلمان كان يرتب البيت ..
محمد: بوخليفه يرتب ؟
التفت سلمان مبتسم: لعوزني هالياهال ..
فارس: حلوه منك .. عجبتني الياهل .. الله يعين اختي عليه ..
سلمان: مسكينه والله ..
يوسف: احلفوا انتوا بس ..
الكل: هههههه ..
محمد: لا تغلطون على معرسنا ..
يوسف: والله انك كول يا بونايف ..
محمد: احلى يا كول ..
الكل: ههههههه ..
فارس: جاهزين يا جماعه ؟
سلمان: اي .. بس خل اقفل البيبان واكلم الدريول ..
يوسف: خلاص انا كلمته ..
سلمان: قلت له يمر على الخدامه كل خميس عشان تنظف ؟
يوسف: اي ..
سلمان: بارك الله فيك .. زين بس باقفل غرفتي .. وبجيكم ..
محمد: خذ راحتك الغالي ..
راح سلمان غرفته .. شيك عليها .. رتب السرير وسكر الستاره .. القى نظره على الغرفه وتنهد .. توه بيطلع تذكر الكمبيوتر .. قرى الرساله وابتسم ..
سلمان " قريب ان شاءالله " ..
بند الكمبيوتر وهو مبتسم .. سكر باب الغرفه وقفلها .. نزل عند الشباب وكلهم طلعوا وراحوا بيت بوفارس .. فاطمه اول مادرت ان يوسف عندهم بسرعه راحت تستقبله عند الباب .. دخلته الصاله وتموا يسولفون .. اما باقي الشباب تجمعوا في الميلس .. دخل عليهم بوفارس سلم وقعد معاهم .. فارس طار على غرفته عشان يكلم مناف ..
فارس: حياته ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: شو كنتي تسوين ؟
مناف: ولا شي .. اخربط على الورق ..
فارس: للحين مصره ما تقرين لي خواطرج ؟
مناف: حبيبي مو الحين ..
فارس: متى عاد .؟
مناف: مادري .. بس للحين مو متشجعه ..
فارس: زين شو رايج اطرشن لي شي منهم مسج ؟
مناف: مممممم .. والله فكره ..
فارس مبتسم: يعني متى بيوصلني مسج ؟
مناف: بعد شوي ..
فارس: فديتها والله ..
مناف انحرجت وسكتت .. تموا يسولفون مع بعض لين دخل محمد على فارس لان بيروحون المطار ..
محمد: ارحم حالك يا رجل ..
فارس مبتسم: ان شاءالله طال عمرك ..
محمد: يلا الكل ينتظرنا ..
فارس: خلاص الحين نازل وراك ..
محمد: زين ..
طلع محمد من غرفة فارس ونزل عند الشباب ..
فارس: زين حياتي .. لازم اسكر عشان اقفل على غرفتي واشيك على اغراضي .. باتصل لج اول ماوصل المطار ..
مناف: الله يحفظك حبيبي ..
فارس: بس انتظر المسج ..
مناف مبتسمه: ان شاءالله ..
سكر منها وشيك على غرفته .. قفلها وطلع .. شاف ايمان نازله وتتكلم بروحها ..
ايمان: يعني كم وحده بتعزم .. اففين منها هاذي .. لازم تعزم الكل ..
فارس: الحمدلله والشكر ..
التفت عليه ايمان مبتسمه ..
ايمان: هلاهلا اخوي ..
فارس: من تكلمين ؟
ايمان: ما كنت اكلم حد ..
فارس: يالله بالعقل ..
ايمان: ههاااااي .. حلوه منك ..
فارس دز راسها: يا خفة دمج ..
ايمان: اشكرك بعنف اخوي ..
فارس: زين بلا عبط .. هاي مفتاح غرفتي .. عطيه امي .. وقولي لها خل ينظفون الغرفه قبل مارجع ..
ايمان: ان شاءالله طال عمرك .. اي اوامر ثانيه بعد ..
فارس: ما تقصيرن ..
ايمان: على بالي بعد ..
فارس: يه ..
ايمان: هههههه ..
دخلوا الصاله وهم يضحكون .. يوسف وفاطمه كانوا مندمجين .. وفارس وايمان ما كانوا يدرون انهم موجودين ..
فارس: هااا .. الا اليوم هني ..
يوسف انحرج من وجود ايمان ..
يوسف: هلا والله ..
فارس: يلا الشيخ ورانا درب ..
يوسف: حاضرين طال عمرك ..
فارس: اي خلك جي سيده .. ترا اختي للحين عايشه في بيت ابوها ..
يوسف: بس فالمحكمه هي مرتي ..
فارس: ههههههه ..
فاطمه: خلاص الحين بتروحون المطار ؟
فارس: اي ..
فاطمه طالعت يوسف ونزلت راسها ..
فارس على ايمان ..
فارس: بتوحشيني فديت روحج ..
ايمان خنقتها العبره: وانتوا بعد بتوحشونا ..
فارس: هالله هالله بانفسكم .. ولاتخلون امي بروحها .. ولو بغيتوا شي ابوي موجود ولا عمي ..
ايمان: ان شاءالله ..
طلعت ايمان بعد ما سلمت على فارس .. راحت تسلم على عبدالعزيز .. ومن حزنها راحت غرفتها تصيح .. فارس سلم على فاطمه ..
فارس: بتوحشيني الغاليه ..
فاطمه حضنت فارس وصاحت ..
فاطمه: انتوا بتوحشونا اكثر .. تحملوا بانفسكم يا فارس .. ما وصيكم ..
فارس مبتسم: ان شاءالله ما يهمج .. وحتى يوسف بحطه بعيوني ..
فاطمه مبتسمه: فديت عيونك والله ..
مسح دموعها وباسها على جبهتها ..
فارس: خل اروح اسلم على امي والجسمي ..
فاطمه: نايمين ..
فارس: ادري .. بس ببوسهم ..
فاطمه: فديت قلبك والله ..
طلع فارس وراح يسلم على امه اللي كانت نايمه .. دخل عليها الغرفه وباس راسها .. ام فارس حست فيه .. فتحت عيونها مبتسمه ..
ام فارس: هلا يبه ..
فارس: الغاليه ..
ام فارس: ابوي انته ..
فارس: دعواتج ..
ام فارس: الله يحفظكم وين ما تروحون يبه ..
فارس مبتسم: الله يسلمج الغاليه ..
ام فارس: الحين بتروحون ؟
فارس: اي يمه ..
ام فارس: تحمل باخوك وعيال عمك يبه ..
فارس مبتسم: على هالخشم ..
ام فارس: يسلم لي خشمه والله .. وباسته على خده ..
فارس: ارتاحي الغاليه .. واول ما نوصل بنتصل لكم ان شاءالله ..
ام فارس: طمني الله يحفظك ..
فارس: ان شاءالله ..
طلع عنها ودخل عبدالعزيز ..
عبدالعزيز: يمه ..
ام فارس: حبيبي والله ..
عبدالعزيز: تامرينا على شي من هناك ؟
ام فارس: سلامتكم يبه .. بس طمنوني عليكم ..
عبدالعزيز: ان شاءالله ..
باسها على راسها وحضنها .. قامت ام فارس من سريرها و وقفت عند باب الغرفه تودع عيالها .. فارس دخل على جاسم اللي كان غرقان فالنوم .. باسه على خده وطلع .. ودخل عليه عبدالعزيز وبعد باسه وغطاه عدل وطلعوا مع بعض من غرفة جاسم .. نزلوا تحت والكل انقسم فالسيارتين .. محمد وفارس ركبوا مع بوفارس وكان معاهم فاضل اما علي وسلمان وعبدالعزيز ويوسف ركبوا مع خالد .. تموا ينتظرون يوسف يطلع .. يوسف كان مع فاطمه فالصاله ..
فاطمه: حبيبي تحمل بنفسك .. اول ماتقوم من النوم تريق .. وتغدا ولازم تتعشى عشان ما تحس بالتعب ..
يوسف مبتسم: فديت هالتوصيات .. بس انا باكل لما اجوع ..
فاطمه: الله يخليك عشاني ..
يوسف: من عيوني .. حاضرين لج يالغاليه ..
فاطمه: ولا تنسى تتصل اطمني ..
يوسف: ان شاءالله .. وانتي بعد اهتمي بنفسج .. مو تسوين نفس لندن .. ترا بازعل منج ..
فاطمه بخجل: ان شاءالله ..
يوسف: وانا عطت جوجو اختي مصروف لج .. لو احتجتي شي .. اتصلي لها هي بنفسها بتجيبه لج ..
فاطمه: بس انت ماقصرت .. عطتني امس ..
يوسف: لي قصرت فلوسج اتصلي لها .. ولو بغيتي تروحين مكان .. استأذني من ابوج اول ..
فاطمه: من عيوني ..
يوسف: فديت عيونج والله ..
فاطمه ارتمت باحضان يوسف وغمضت عيونها .. يوسف حضنها بشوق وحنان .. باسها على راسها و ودعها .. فاطمه تمت تراقبه لين ركب السياره وطلعت السياره من البيت .. قعدت على الكرسي حزينه على فراق يوسف ..
قفلت البيبان وراحت غرفة ايمان .. استغربت من ايمان ..
فاطمه: اياني تصيحين ؟
ايمان تمسح دموعها: لا من يقول .. بس عيوني تحرقني شوي ..
فاطمه: ليش تكابرين .. كلنا نزعل ونصيح ..
ايمان: من يقول اني اصيح .. الله يهديج بس ..
فاطمه " والله انج غريبه يا ايمان " ..
فاطمه: زين بنام عندج ..
ايمان: هااا .. يالخوافه ..
فاططمه: سكتي يالسنداره ..
ايمان: هههااااي .. بافضحج عند الكل بكره ..
فاطمه: احفظي لسانج احسن لج .. ودزتها على السرير ..
ايمان: زين زين ..
فاطمه انسدحت على سرير ايمان وتلحفت .. ايمان طفت الليت وفاطمه صرخت ..
فاطمه: لا لا لا .. شغلي الليت ..
ايمان: ليش ؟
فاطمه: ماحب انام فالظلام ..
ايمان بخبث: ليش تخافين ..
فاطمه: ايمانو بتصفقين ترا ..
ايمان: زين زين .. خلاص بشغل ليت غرفة الملابس ..
فاطمه: اي زين جي ..
ايمان: تراج سنداره .. بكره لي رحتي بيت ريلج بتنامين والليت شغال ؟
فاطمه: ماعتقد ..
ايمان بخبث: هع .. اكيد بتلمين يوسف بتسوين نفسج خايفه ..
فاطمه ضربتها على ظهرها ..
فاطمه: وجع يا ام لسان ..
ايمان: آآآآي .. كسرتي ظهري .. ههههههههه ..
فاطمه: بعد تضحكين ماتوبين ..
ايمان: ههههههه ..
فاطمه خذت المخده وغطت فيها ويه ايمان .. وتموا يلعبون بالمخدات وبعدين ناموا ..
في سيارة بوفارس ..
محمد: فروس ..
فارس: شو فروس .. اصغر عيالك انا .. يبه شوفه يناديني فروس ..
محمد انحرج من عمه ..
بوفارس: والله انت وياه مب احسن من بعض ..
فاضل: باااااااال .. قطعتهم يا عمي ..
محمد بهمس: اوريك يا فروس ..
فارس: هههههه ..

رن جوال فارس وكانت الرنه ( عالي مستواه ) بسرعه فارس كتم الرنه .. بوفارس على طول علق ..
بوفارس: تقول يدتك ليش لي تكلمت ينخطف لونك ؟
فارس ومحمد طالعوا بعض .. فاضل التفت عليهم لانه كان قاعد جنب عمه ..
فاضل: انتوا الثنين نكته ..
محمد: اوريك يا فضول ..
بوفارس: ما رديت علي فارس يبه ..
فارس: مافهمت قصدك يبه ..
بوفارس بخبث: قصدي واضح .. بس الظاهر انك ماتبي تفهم ..
فارس: احم .. لا مافهمت ..
فاضل: يعني لو تفهمه وتفهمنا معاه ..
بوفارس: والله انك لاقطها يا فارس .. على العموم رد على التلفون .. ههههههه
فارس: ههههههه ..
كملوا دربهم للمطار وتلاقوا الشباب كلهم عند البوابه .. سلموا على بعض و ودعوا بعض بحزن .. بوفارس بيشتاق لكم كلهم .. لان البيت من غيرهم كلهم مو حلو .. وخالد بيشتاق لاخوانه لانه راح شهر العسل وماشافهم .. والحين هم بيسافرون يعني مالحق يقعد معاهم الا يوم واحد .. سلمان وصى خالد على المحل .. و يوسف وصى بوفارس على فاطمه .. بوفارس وخالد رجعوا البيت .. اما الشباب كملوا اجرأت المطار وانتظروا ينادونهم على البوابه .. وهم قاعدين في الكفتريا يتقهون فارس وصله مسج من مناف .. وكانت كاتبه له خاطره من الخواطر اللي تكتبها وتستحي تقراها لفارس .. وكانت الخاطره كالتالي ..
(( اهيم بنظراتك وتذبحني عيونك .. وش اوصف وش احكي جعل ربي يخليك .. دخيل الله لاتحرمني من نظره تشفي جروحي .. تعيشني عمر ثاني وتخليني اسيرتك )) ..
فارس قرى المسج وابتسم وهو يطالع التلفون .. علي كان يكلمه ومارد عليه ..
علي: بوالشباب ..
محمد: الولد هيمان ..
فارس: حمودي .. خل النفس عليك طيبه ..
الكل: ههههههه ..
سلمان ولع له زقاره وهو مبتسم ..
سلمان: حالتك صعبه يا فارس ..
فارس: ها استلمتوني .. كفايه ابوي فالسياره قطعني ..
علي: ايه عليه بوفارس .. فنان فالتقطع ..
فاضل: بس فنان .. الا محترف ..
محمد: عمي خطير حده ..
فارس: احلفوا انكم مستلميني ..
محمد: بس شوي ..
الكل: ههههههه ..
سلمان كان يدخن بشراهه ويوسف لاحظ عليه .. كان يطالع شي في جواله بحزن .. يوسف استغرب من خاله .. نادوا على طيارتهم .. والشباب اتجهوا الى الطياره .. ركبوا الطياره وكانوا يسولفون ويقطعون بعض .. سلمان تأخر شوي عنهم لانه كان يتكلم فالتلفون .. ركب الطياره وهو متوتر .. يوسف كان وايد يحاتي توتر خاله .. محمد وفارس كانوا قاعدين جنب بعض .. فاضل وسلمان كانوا جنب بعض .. يوسف وعبدالعزيز جنب بعض وعلي المسكين قاعد ورا بروحه ..
علي: اوريكم مخليني بروحي ..
فارس: معليه حاول تستحمل شكلك ..
علي: ان شاءالله تقعد جبني ذيك المزيونه ..
فاضل: احم .. علوه تبدل ..
الكل: هههههه ..
سلمان كان يطالع جواله مبتسم .. بند جواله لان الطياره بتطير .. يوسف كان وايد مستغرب من تصرفات خاله .. طارت الطياره و الـ 7 شباب ودعوا البلاد مستعدين لمغامره مجهوله في انتظارهم ..
الاجواء فالبلاد كانت هاديه .. شمس يوم جديد تطل عليهم من بين الغيوم المتفرقه في السماء .. مناف ما غمض لها جفن من كثر تفكيرها بفارس .. كانت شوي تصيح .. وشوي تكتب .. وشوي تقرى مسجات فارس .. الشباب فالطياره ناموا من طول الرحله .. بعد 12 ساعه فالجو وصلوا واشنطن العاصمه .. نزلوا من الطياره بتعب بس كانوا يسولفون بوناسه وفرح .. وجمعتهم نستهم التعب .. سلمان حس انه مب قادر يتنفس اول ما نزل من الطياره ودخل المطار .. الشباب راحوا يتقضون .. اللي راح الحمام واللي راح ياكل واللي راح يتمشى ويستكشف المكان .. سلمان على طول شغل جواله واتصل بناس ونسوه .. يوسف كان يراقب سلمان وهو متعجب منه ..
يوسف " خالي سلمان انسان غريب .. مستحيل افهمه " ..
فارس اتصل بمناف يطمنها ويوسف اتصل بفاطمه يطمنها ..
تجمعوا الشباب كلهم عند احد المطاعم .. كلوا وبعدين خذوا لهم كم لفه في السوق الحره وطاروا على ولايه تكساس .. وكانت رحلتهم تقريبا 6 ساعات .. من تكساس لين المكسيك .. بعد هالرحله الطويله وصلوا عاصمة المكسيك ( مكسيكو ستي ) .. اول ما نزلوا من الطياره كان سميث صديق سلمان في انتظارهم .. سلم على الكل ورحب فيهم .. خلص لهم اجراءات المطار .. وطلعوا من المطار لقوا باص كبير ينتظرهم .. ركبوا الباص وكان شي خيالي .. كان مرتب وكبير .. والكراسي كبيره .. موفر لهم كل شي فيه .. قدموا لهم الاكل وكانوا مرتاحين فالطريق سلمان كان يتهامس مع سميث طول الوقت .. ويوسف كان صايده فضول وده يعرف شو سر تصرفات خاله الغريبه؟
سلمان: I am so happy man, I just can’t wait .. انا فرحان .. وماقدر انتظر اكثر ..
سميث: I am so happy for you .. at last it’s going to become true .. انا وايد فرحان لك .. واخيرا بيتحقق اللي تبيه ..
سلمان: oh, finaly .. واخيرا ..
سميث ابتسم لسلمان و حط يده على كتفه .. يوسف كان يتفكر في خاله وتصرفاته .. فارس كان يكلم مناف وكان عايش جو خيالي ..
فارس: حياتي ..
مناف: حبيبي انته ..
فارس: شلون الجو عندكم ؟
مناف: حر .. بس في غيم والشمس تختفي ورا الغيوم يبرد الجو شوي ..
فارس: انتي هالشمس اللي تختفي ورا الغيوم ..
مناف: مممم .. ليش ؟
فارس: لانج خجوله فديت روحج والله .. يا شمس حياتي ..
مناف: الله يحفظك يا قلبي .. وفديت كل كلمه تقولها يا اغلى انسان ..
فارس: الله لا يحرمني قلبج ..
مناف: ولا يحرمني قلبج ..
محمد: احلى يا غزل ..
فارس تخرع والتفت على محمد مبطل عيونه .. الشباب ماتوا من الضحك على فارس ..
محمد: هههههه .. ايه عليك والله ..
فارس: اوريك يا حمود ..
الكل: ههههههه ..
فاضل: صج تغازل ؟
فارس: باكلمك بعدين ..
مناف: زين حبيبي ..
سكر من مناف ونط على محمد وفصخه فانيلته ..
فارس: حمود يالدب ..
محمد: الحقوني .. يا ماماي ..
فارس: هههههه .. يا ماماي .. زين اورك ..
خذ كوب الماي وصبه على محمد اللي كان شبه عاري .. كان لابس بنطلون اسود وفانيله داخليه .. لان فارس فصخه فانيلته .. كان الماي بارد ومحمد تحرقص .. يوسف خذ كوب ماي وصبه على راس فارس ..
فارس: ياااااااي ..
الكل: ههههههه ..
محمد: فديته والله بوخليفه .. والله انك فنان ..
يوسف: حاضرين لك ..
فارس طب على يوسف وكل الشباب طبوا يتعافرون وهم ميتين من الضحك .. سميث كان يشوفهم وهو مستغرب شلون علاقة الترابط والحب بينهم .. بعد الوناسه كلن حذف نفسه على كرسي من التعب والصراخ .. بعد مرور 3 ساعات ونص تقريبا .. وصلوا للشاليه .. وكان خيال .. اول شي دخلوا ممر على يمينه ويساره شجر .. ونهاية الممر كان الشاليه .. وصلوا لين باب الشاليه وكانوا يطالعون المكان بانبهار .. الشاليه كان مبني على مساحات كبيره .. غير الحدايق و ملعب التنس والمسبح والنوافير اللي منتشره في كل مكان .. والتماثيل اللي كانت محليه المكان ومتشره بين الاعشاب .. سلمان نفسه كان منبهر .. فارس تخيل مناف معاه في هالمكان الرائع .. يوسف كان حاس نفسه عايش في خيال .. عبدالعزيز كان منبهر من شكل التماثيل .. وخصوصا التماثيل اللي يطلع منها ماي .. علي كان يشوف الحدايق والورود اللي الوانها كانت ملفته .. فاضل طاحت عيونه على البحر وكان وده يركض ويطب فالماي .. محمد حس ان نفسيته مرتاحه على الاخر .. سميث رحب فيهم ودخلهم الشاليه .. الشاليه من داخل ما كان احلى من المنظر اللي برا .. الفيلا تتكون من 5 غرف .. 3 غرف كانت اطل على البحر .. وغرفتين يطلون على الحديقه .. والفيلا واجهتها كانت زجاج .. والمسبح نصه داخل الصاله اللي تحت وباقي المسبح برا .. كان كل شي مرتب وحلو .. توزعوا الشباب فالغرف .. طبعا محمد وفارس ما يتفارقون .. يوسف و علي خذوا غرفه .. فاضل وعبدالعزيز خذوا غرفه .. سلمان خذ غرفه بروحه .. ريحوا الشباب شوي وبعدين ناداهم سميث على الغدا .. نزلوا وكانت الطاوله مليانه بكل ما لذ وطاب .. تغدوا وبعدين طلعوا يتمشون على السيف .. فاضل تحرقص لما شاف السكوترات ..
فاضل: الله يخليكم ابي ادش البحر ..
...................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:31 AM
سلمان: توك متغدي ..
فاضل: ماعندي مشاكل ..
سلمان مبتسم: حلو ..
يوسف: عيل وراك الفضلي ..
علي وعبدالعزيز: شالوا
ركضوا الشباب صوب المارينا .. العمال اللي يشتغلون عند سميث جهزوا السكوترات وشغلوها لهم .. كل من الشباب ركب سكوتر وطار فيه .. فارس كان ماسك الكيمره وياخذ لهم لقطات .. وسلمان كان يصور فيديو .. يوسف كان داعس حده ولف بسرعه ونطش الماي على سلمان ومحمد .. فارس بسرعه ابتعد عشان ما يصيده ماي ..
محمد: هيييييي .. شو سويتوا ..
سلمان: هههههه .. خوش حركه ..
شوي الا علي يسوي نفس الحركه ..
محمد وسلمان تبللوا ومافي غير فارس ياخذ لهم لقطات ويتشمت فيهم .. علي وفاضل ويوسف وعبدالعزيز تسابقوا وطبعا فاضل سبقهم وكان اخر واحد عبدالعزيز .. وهو بيلف انقلب فيه السكوتر وطاح فالماي .. فارس خاف على اخوه .. عمال سميث حركوا بالطراد وراحوا صوب عبدالعزيز اللي اختفى بين الامواج والسكوتر ماله منقلب على الماي .. علي ويوسف وفاضل راحوا عند السكوتر ومالقوا عبدالعزيز .. عمال سميث وصلوا عند السكوتر و واحد منهم بسرعه طب فالماي .. طلع عبدالعزيز اللي اغمي عليه من قوة الضربه اللي جاته .. ركبوا الطراد وراحوا صوب المارينا .. كلهم تجمعوا حوله .. اسعفوه وفتح عيونه مبتسم ..
عبدالعزيز: بعد مره ..
الكل: هههههه ..

فارس كان خايف على اخوه .. محمد طار قلبه .. سلمان توتر .. بس باقي الشباب ما كانوا وايد خايفين لان يعرفون ان مثل هالاصابات تصير .. قام عبدالعزيز من على الارض وراح بيركب السكوتر مره ثانيه ..
فارس: لا وين تروح ..
عبدالعزيز: مافيني شي .. بس فقدت الوعي من الطيحه ..
فارس: لا ارتاح الحين .. وبعدين اركب مره ثانيه ..
عبدالعزيز: والله مافيني شي ..
سلمان: خله على راحته ..
فارس: زين حاسب ..
عبدالعزيز مبتسم: ان شاءالله ..
رجعوا الشباب من البحر بالسكوترات .. تونسوا لين قريب المغرب .. فارس ومحمد وسلمان وسميث كانوا مستانسين فالمسبح .. محمد وفارس كانوا على زاويه يسولفون بروحهم ..
محمد: تدري تخيلت ان بيكونون حولنا بنات .. يأكلونا عنب .. ويدلعونا ..
فارس: هههااااااااااااااي ..
محمد: وجع .. ليش تضحك ..
فارس: عليك تخيلات مو شي ..
محمد: انجلع عن ويهي زين ..
رش ماي على فارس وراح يسبح عند سلمان وسميث .. فارس لحقه وهو ميت من الضحك .. سلمان كان مبتسم ويطالع محمد ..
سلمان: شفيك ؟
محمد: ماتعرف فروس يعني ..
سلمان: شقالك ؟
محمد قال لسلمان السالفه .. وسلمان انفجر في ويه محمد من الضحك ..
سلمان: هههااااااااي ..
محمد: يه صج انكم مب شي ..
فارس: ما قلت لك خيالك مب شي ..
سلمان: كلش ..
فارس وسلمان ماتوا من الضحك على محمد اللي عصب عليهم وطلع من المسبح .. سميث فهم السالفه وكان يبتسم لهم طول الوقت .. بعد ما شبعوا الشباب من السكوترات .. طبوا المسبح ..
سلمان: طابين بملوحتكم عاد ..
فاضل: حلاته ..
الكل: ههههه ..
تعشوا الشباب وريحوا قدام شاشة التلفزيون الكبيره اللي كأنها شاشة سينما .. تابعوا فلم اكشن وبعدين كلن توجه لغرفته عشان يرتاح بعد الوناسه .. الاغلب ناموا بعد الفلم .. محمد وفارس كانوا يسولفون فالغرفه .. وسلمان كان يتمشى بروحه على السيف .. سميث تركهم وراح نام في بيته ..
فارس: حمودي لاحظت عليك شي ..
محمد وهو يقرى مجله ..
محمد: شو لاحظت علي يالملاحظ ..
فارس: انك ما كلمت زوجتك ..
محمد رفع راسه يطالع فارس ..
فارس: ماحب انب اتدخل في شؤنك بس ليش ؟
محمد: مابي اتكلم في هالموضوع ..
فارس: أنا آسفه ..
محمد مبتسم وهو يقرى المجله ..
محمد: ما يهمك الغالي ..
طلع فارس على البلكونه يكلم مناف ..
مناف: حبيبي ..
فارس: يا قلبه انتي ..
مناف: وحشتني ..
فارس: وانتي اكثر فديت قلبج ..
مناف: شخبارك ؟
فارس: الحمدلله ..
مناف: ها شلون كان اول يوم لكم ؟
فارس: والله وناسه .. بس اخوي انقلب بالسكوتر واغمى عليه ..
مناف بخوف: سمالله عليه .. عساه احسن الحين؟
فارس مبتسم: اي الحمدلله احسن ..
مناف: تحمل بنفسك حبيبي ..
فارس: ما يهمج الغاليه .. عشانج انا متحمل بنفسي ..
مناف: الله يحفظك .. ما عليك شر ان شاءالله ..
فارس: فديت لسانج اللي ينقط عسل ..
مناف انحرجت وتمت ساكته ..
فارس: لو تشوفين المكان هني .. خيال يا قلبه ..
مناف: والله ..
فارس: روعه .. تخيلي الشاليه مبني على مسحه كبيره .. الحدايق والخضار في كل مكان .. النوافير والورود .. يعني شي ماشفت مثله بحياتي .. ترتيب وتنظيم .. يعني كل شي متكامل .. ماشاءالله ..
مناف: الله روعه ..
فارس: بس تعرفين شو ناقصني ؟
مناف: شنو حبيبي .؟
فارس: ناقصني انتي .. احضن ايديج بإيديني .. ونتمشى على السيف .. والهوا يتغزل بشعرج ..
مناف: فديت روحك والله ..
فارس: آخ متى بس ارجع واخطفج .. ونكون مع بعض طول العمر ..
مناف كانت مستانسه على كلام فارس .. تم يسولف معاها لين جاه النوم ..
فارس: حبيبتي .. انا بروح انام ..
مناف: نوم العوافي يا قلبي ..
فارس: فديت قلبج يا قلبه ..
مناف: حبيبي بتوحشني لين بكره ..
فارس: لا تخليني اغير رايي وما نام ..
مناف: لا لا لا فديتك .. روح ارتاح حبيبي ..
فارس مبتسم: زين ..
سكر من مناف ودخل لقى محمد يقرى فالمجله نفسها .. انسدح على السرير من غير ما ينطق بكلمه .. غمض عيونه ونام بهدوء .. محمد التفت على فارس ..
محمد "آه يا ساره .. ليش حياتنا صارت جي " ..
انسدح جنب فارس ونام بهدوء ..
نرجع للبلاد شوي .. الريم وايمان وفاطمه ومريم كانوا متجمعين في غرفة ايمان ..
فاطمه: ملل البيت بدونهم ..
مريم: الله يحفظهم ويرجعهم بالسلامه ..
الريم كانت تفكر في فارس وكانت مشتاقه له وايد ..
ايمان: ما كلمتوهم ؟
فاطمه: اتصل فارس بامي اول ما وصلوا ..
ايمان: زين وشلون الجو عندهم ؟
فاطمه: يقولون وناسه ..
مريم: يعني شباب رايحين بدون بنات اكيد بيستانسون ..
فاطمه: لا بتعبلون ببنات ولا يشلون هم وناستهم ..
ايمان: اخ لو اصير ولد بس اسبوعين عشان اتونس وارجع ..
فاطمه: ههاااااي .. حلوه منج ..
دخلت عليهم ام فارس ..
ام فارس: شو تسون كلكم هني .. يدتكم وعمتكم تحت ..
مريم: ان شاءالله نازلين ماما ..
ام فارس: يلا فديتكم ..
نزلوا البنات وقعدوا مع يدتهم وعمتهم ..
الجده: فقدته ولدج ..
ام فارس: الله يحفظه ..
هيا: كلموكم ؟
ام فارس: اي ..
هيا: شو اخبارهم ؟
ام فارس: الحمدلله طيبين .. ويقولون مستانسين ..
الجده: قولي حق ولدج عن الهياته الزايد والخربطه اللي مالها معنى ..
ام فارس مبتسمه: فديته ماعنده سوالف ..
الجده: ما عليج منه .. تراه كله يغازل اشوفه انا ..
الريم كانت اطالع جدتها وشوي وتصيح .. فاطمه انتبهت عليها .. تموا لين العشى .. وبعدين كلن راح بيته ..
المكسيك .. الساعه 7 الصبح .. فارس فتح عيونه على تلفون مناف ..
فارس: هلا وغلا ..
مناف: نايم فديتك ؟
فارس مبتسم: زين قعدتيني ..
مناف: شخبارك ؟
فارس: الحمدلله .. اونتي شو اخبارج حياتي ؟
مناف: مشتاقه لك ..
فارس ابتسم: فديتج وفديت شوقج ..
مناف: الساعه كم عندكم ؟
فارس: الساعه 7 ..
مناف: اسفه فديت روحك قعدتك .. ماعرف فرق الوقت بينا وبينكم ..
فارس: انتي تتصلين اي وقت .. صبح .. ليل .. فجر .. مغرب .. مصرح لج تتصلين اي وقت يا قلبه ..
مناف ابتسمت بخجل " فديت روحه " ..
فارس: زين حياتي خليني اقوم اخذ لي شور واتريق وباكلمج بعدين ..
مناف: ان شاءالله حبيبي ..
قام فارس بنشاط وخذ له شور دافي .. طلع من الحمام وشاف محمد غرقان بالنوم .. طلع من الغرفه ونزل الصاله تحت .. شاف الطاوله مجهزه بكل مالذ وطاب .. كرواسون خبز فرش الاجبان بانواعها البيض بأكثر من طريقه مسوينه .. القهوه والعصاير الحليب والشاي .. كان كل شي مرتب ومنسق .. غير الورود اللي موزعه على الطاوله وفي كل ارجاء الفيلا ..
فارس " بيمتنا هاذي .. كل وجبه تجهيزاتها شكل .. حليله والله " ..
طلع فارس صوب المسبح وكان المنظر رهيب .. الغيوم متلبده فالسماء ونسمات الهوا حلوه وبارده .. تم يتأمل المنظر الخلاب شوي وبعدين راح يتريق .. نزل سلمان مبتسم لفارس ..
سلمان: صباح الخير ..
فارس مسح حلجه وابتسم لسلمان ..
فارس: صباح الورد ..
سلمان: شلون كانت نومتك امس؟ عسى ارتحت ؟
فارس: الحمدلله كانت نومتي حلوه و مريحه .. ماشاءالله عليه صاحبك ماقصر ..
سلمان: جزاه الله خير ..
فارس: صج عشرته ما تنعاف ..
سلمان: اي والله .. مثل هالشخص ماتلقى في زمنا ..
فارس: اي والله .. بس الدنيا بخير ..
سلمان وهو يصب له قهوه ..
سلمان: اي الحمدلله الدنيا بخير .. تدري ان هالجبن اللي ناكله والبيض فرش من المزرعه ..
فارس: ماشاءالله ..
سلمان: عنده خير في كل مكان .. من امريكا لين الارجنتين ..
فارس: لا إله إلا الله .. يعني مغطي قارتين ..
سلمان: بس تعرف كله حرام .. او اغلبه حرام .. لانه يدير بعض المراقص .. تهريب اسلحه .. احيانا يشتغل على الهجره الغير شرعيه .. يهرب برازيلين او مكسيكين يدخلهم امريكا باقامات غير شرعيه وبعدين يشغلهم عنده ..
فارس: اهااا .. الله يهديه ..
سلمان: الله يسمع منك ..
سلمان وفارس كانوا يسولفون وهم يتريقون .. محمد وعلي نزلوا مع بعض وانضموا لهم ..
محمد: شو مقعدك من الصبح يالعاشق ..
فارس: والله انا انسان نشيط ..
محمد: اخاف نشيط بس ..
فارس: حمودي ..
محمد: فروسي ..
الكل: ههههههه ..
محمد: بس خوش ريوق ..
علي: اي والله ..
سلمان: عيل وين الربع ؟
علي: الربع يتحلمون بالحلبه من امس ..
سلمان: حليلهم والله ..
علي: بس خوش فرش نمنا عليها البارحه ..
محمد: اي والله .. صج انا وفروس نمنا بفراش واحد بس بعد كان الفراش مريح ..
فارس: لا تخليني اقولهم شو سويت .. خلني ساكت ..
محمد: شو !!
علي: تكفى قول ..
فارس بخبث: ها حمودي .. اقول ؟
محمد: شو تقول ؟
علي: الله يخليك قول ..
فارس: ههههه .. ها حمودي ..
سلمان كان ميت من الضحك عليهم ..
محمد: فروس بتصفق ..
فارس: شفتوا شلون متخرع .. شوفوه يغمز لي عشان اسكت ..
الكل: هههههه ..
محمد: والله العظيم يا فروس بتصفق ..
فارس: هههههه .. خلني اقول حماده ..
علي: حرقصتني ابي اعرف ..
محمد: تراه كذاب وما عليكم منه ..
علي: من شاف ويهك متغير يقول ان فارس كذاب .. ماعتقد
محمد قام من مكانه وراح عند فارس .. مسكه من فانيلته بيدينه الثنتين ..
فارس: هدني ولا بقولهم ..
سلمان: هههههه .. لعبت في اعصابنا يا فارس .. يا تقول وتنضرب .. ولا تسكت وتنضرب بعد ..
فارس: هههههه ..
محمد: قالها بوخليفه .. في كلا الحالتين بتنضرب ..
فارس: ههههاااااااي ..
تموا على هالحاله فتره .. فارس يهدد ومحمد معصب عليه .. دخل عليهم سميث كاشخ حده ..
علي: روح يا كشخه .. والله شي
سميث مبتسم: السلام عليكم ..
الكل: عليكم ..
علي: والله انك كشخه يا رجل ..
سميث: شكرا ..
علي: ويعرف عربي بعد ..
سلمان: علمناه ..
سميث: سلمان يعلمني شويه شويه .. I can understand more that I talk .. افهم اكثر من اني اتكلم ..
علي: حلو حلو ..
فارس: زين هدني يا حماده ..
محمد ترك فارس وراح قعد مكانه ..
فارس: زين خل اقولكم شو سوا حمودي ..
محمد بصوت عالي: فروووووس ..
الكل: هههههههه ..
سميث وباقي الشباب اللي قعدوا متأخر انضموا للباقي وتريقوا .. فارس قام عن الطاوله وراح يكلم مناف وهو يتمشى فالحديقه .. طلعوا الشباب يلعبون تنس .. محمد و سلمان كانوا يلعبون والباقي يشجعون .. فارس كان يشوفهم من بعيد وهو يسولف مع مناف ..
فارس: اللعب حامي ..
مناف مبتسمه: ليش ؟
فارس: اول مره ادري ولد عمي فنان فالتنس ..
مناف: ماشاءالله عليه ..
فارس: زين حياتي خليني اروح العوزهم شوي واخرب عليهم اللعب ..
مناف: شرير ..
فارس: اموت فالدلع والله ..
مناف باحراج: زين روح لهم ..
فارس: احلى يالخجوله ..
مناف: عاد فارس ..
فارس: اموت فالدلوعه والخجوله وكل شي ..
مناف: زين فديتك بنام الحين ..
فارس: لا ما تنامين ..
مناف: ليش ؟
فارس: بس كيفي ..
مناف: الله يخليك ..
فارس: بتذبحني لي قالت الله يخليك .. ترا باكلج ..
مناف: لو كلتني باخلص ..
فارس: ههههاااااااي .. فديت خفة دمج ..
مناف: تعلمت منك ..
فارس: يا ربي على كلامها هالبنت .. زين حلاص روحي نامي يا قلبه .. واول ما تقعدين من النوم اتصلي ..
مناف: من عيوني ..
فارس: اذوب فعيونها ..
مناف: فديت روحك ..
فارس: ناقصج شي حياتي ؟
مناف: لا فديتك .. ماقصرت قبل ما تسافر ..
فارس: لو نقصج شي قولي لي عشان اطرش لج ..
مناف: زين .. يلا حبيبي بخليك الحين .. تحمل بعمرك ..
فارس: ان شاءالله حياتي ..
مناف: وطمني عليك بمسج ..
فارس: من عيوني ..
مناف: تسلم لي عيونك و الله يحفظك ..
سكر من مناف وراح عند الشباب .. قرب من سميث وهمس في اذنه ..

فارس: do you have dogs? عندك كلاب ؟
سميث مبتسم: yes .. اي ..
فارس: do you have’em here .. موجودين هني ؟
سميث: yes .. اي
فارس: cool, from where can I take ‘em .. حلو .. من وين اقدر اخذهم ؟
سميث مبتسم: what’re you up to? .. شو وراك ؟
فارس ضحك بخبث: heheheh, you will see .. هههههه .. بتشوف ..
سميث: ask the security guy at the gates, you know what? I like you man .. اسأل رجل الامن عند البوابه .. تدري .. تعجبني يا ريال ..
فارس ابتسم لسميث وراح عند البوابه .. سميث بادله نفس الابتسامه وتم يراقبه وهو رايح .. وصل فارس عند البوابه وطلب ان ياخذ ثنين من الكلاب اللي عندهم .. خذهم وراح فيهم عند ملعب التنس .. ركض وتم يصرخ بصوت عالي .. كلهم التفتوا عليه .. واول من ركض فيهم كان محمد ..
فارس: كلااااااااااااااااااااااااااااااااب ..
محمد: الله يغربلك يا فروس ..
ركض محمد وراح ورا النوافير فالحديقه ..
فارس: حمودي الحق .. الكلاب تلحقك ..
الشباب ماتوا من الضحك على فارس .. يدرون ان محمد مايحب الكلاب ويقرف منهم .. وما يحب يقربهم كلش ..
محمد: فروس والله بخليك تتحسف على حركات يالياهل ..
فارس: فديته والله ..
تمت الكلاب تنابح بصوت عالي .. محمد كان يشوفهم بقرف ..
محمد: الله يلوع جبدك يا فروس .. نياسه شو تبي فيهم .. شوف اشكالهم كل واحد اطول منك ..
فارس: ايه عليهم والله ..
تم فارس يلعوز محمد لين سلمان طلب من رجال الامن انهم يجون وياخذون الكلاب من عند فارس .. محمد لما شاف ان الكلاب خذوهم .. ركض ورا فارس وهو ماسك في يده شي .. طب على فارس ومسح على راسه و ويهه ..
فارس: شو هاي حمود .. من وين جايب العسل ..
محمد: اركض النحل بيهجمون عليك ..
فارس: شوووو ..
ويركض فارس صوب المارينا ويطب فالبحر .. اما محمد تشمت فيه وضحك عليه لين شبع .. الشباب كانوا ميتين من الضحك على فارس ومحمد .. وسميث حب الشباب كلهم على طيبتهم وخفة دمهم ..
سلمان: محد قالك تبهدل الولد .. كنا في نص اللعبه .. خربت علينا ..
فارس وهو يغسل راسه و ويهه عن العسل ..
فارس: معليه .. اوريكم كلكم .. بس حمودي من وين جبت العسل ؟ وليش فيه اشياء مادري شلون ؟
محمد: وانا صوب النافوره .. شفت الخليه ومديت يدي بسرعه وخذت العسل ..
فارس: زين لو قرصوك النحل ؟ بطيح في جبدي انا ..
الكل: هههههه ..
طلع فارس من البحر وراح خذ له شور .. نزل عند الشباب وتغدوا وبعدين كلن لهى بنشاط يسويه .. طبعا يوسف وفاضل وعلي وعبدالعزيز ركبوا السكوترات .. سلمان ومحمد وسميث ركبوا الطراد وراحو يصيدون .. فارس لبس بدلة الغوص ودش البحر .. كلن اندمج بنشاطه في هاليوم .. مر هاليوم حلو مثل اللي قبله .. مر عليهم اسبوع وهم مهيصين فالشاليه ..
الشباب ودعوا الشاليه .. ركبوا الباص متجهين للمدينه اللي فيها الحلبه .. كانوا على اعصابهم طول الطريق .. مستانسين انهم بيروحون الحلبه .. كانت المسافه من الشاليه الى الحلبه تقريبا ساعه ونص .. يوسف كان يكلم فاطمه .. كان قاعد اخر الباص ..
يوسف: حياتي ..
فاطمه: شو اخبارك حبيبي ؟
يوسف: الحمدلله طيب .. انتي شخبارج؟
فاطمه: مشاقه ..
يوسف غمض عيونه: فديت شوقج والله ..
فاطمه: حياتي والله .. البلاد من دونكم ملل ..
يوسف: فديت قلبج .. مابقى الا اسبوعين ونرجه ان شاءالله ..
فاطمه بحزن: بس حبيبي انت قلت سفرتكم بتكون اسبوعين .. الحين صارت 3 اسابيع ..
يوسف: فديتج انتي .. جدول الرحله جي ..
فاطمه: عاد .. شو بعد جدول الرحله جي!
يوسف: شوفي الحين احنا طالعين من الشاليه ورايحين المدينه اللي فيها الحلبه .. بنتم فيها اسبوع بالضبط ..
فاطمه: زين بس خلاص .. رجعوا بتسون بعد ..
يوسف: هههههه .. حياتي انتي يالرقيقه ..
فاطمه: يوسف واللي يسلمك لا تتأخرون .. زين شو بتسون بعد السيارات ومادري شو .؟
يوسف مبتسم: بنروح الكهوف ..
فاطمه: ويه بسم الله .. شو يوديكم الكهوف .. ما تخافون انتوا ؟!!
يوسف: هههههه .. مافيها شي .. نستكشف يا حياتي ..
فاطمه: لا تروحون .. مره شفت فلم عن الكهوف وكان في وحوش تاكل الناس ..
يوسف مات من الضحك على كلام فاطمه ..
يوسف: هههههه .. اي وحوش ! انتي وايد متأثره بالافلام ..
فاطمه: عاد فديتك لا تروحون والله اخاف ياكلونكم ..
يوسف: هههههه .. مافي وحوش ولا شي .. بنتصور وبوريج الصور اول ما نرجع ..
فاطمه بحزن: زين ..
يوسف: شو اخبار عمي وعمتي ؟
فاطمه: الحمدلله بخير ..
يوسف: ناقصج شي حياتي ؟
فاطمه: لا حبيبي .. الظرف اللي عطتني اياه ما حركته للحين ..
يوسف: ليش حياتي ؟
فاطمه: للحين مو محتاجه شي .. بس يمكن اروح السوق بعد بكره .. بفصل لي عبايه وباخذ لي كم لبسه ..
يوسف: عليج بالعافيه حياتي ..
فاطمه: الله يعافيك ..
يوسف: زين حياتي .. قربنا نوصل .. باكلمج بعدين ..
فاطمه: الله يحفظك حبيبي .. وتحمل بعمرك ..
يوسف: من عيوني يا عيوني انتي ..
فاطمه و يوسف سكروا من بعض وهم فرحانين ومشتاقين لبعض .. يوسف راح مقدمة الباص عند الشباب ..
يوسف: متى بنوصل ؟
فاضل: يبيلنا بعد 20 دقيقه ..
يوسف قعد جنب فاضل: حلو حلو ..
الشباب كانوا يطلون من الدريشه لما بينت لهم الحلبه .. يوسف و علي وفاضل وعبدالعزيز .. كان شكلهم يضحك وكل واحد منهم مبطل عيونه بانبهار على الحلبه ..
..
فاضل: الحلبه من برا جي .. عيل من داخل شلون ؟
علي: الله واكبر .. شو هالحلبه ..
عبدالعزيز: والله احلى حلبى شفتها في حياتي ..
سلمان بهمس: فارس الله يخليك خذ لقطات لهم وهم متخرعين ومبطلين عيونهم بدهشه ..
فارس: ههههه .. اي والله يبيله ..
فارس خذ لهم كم لقطه وهم فاتحين عيونهم وحلوجهم .. كان شكلهم روعه .. ولا حسوا بفلاش الكيمره من كثر ما كان بالهم فالحلبه .. قربوا من الحلبه اكثر وشافوا العجب .. كانت الحلبه كبيره ومقسمه .. قسم سيارات بانوعها .. وقسم للدراجات بانواعها ..
علي: وقف الباص انا بانزل ..
يوسف: شوفوا سيايرنا هناك ..
علي: يا ويل حالي عليهم ..
فاضل: يا قلبي ..
عبدالعزيز: انا باعيش فالمكسيك ..
الكل: ههههههه ..
وصلوا عند البوابه الرئيسيه و وقف الباص ..
علي: وااااي من الوناسه ريولي ما تتحرك .. ابي انزل ..
الكل: ههههههه ..
يوسف مسك علي ونزلوا كلهم ورا بعض .. كان شكلهم يضحك كأنهم يهال متخرعين على شي .. فارس وسلمان ومحمد استلموهم صح .. اللي يقط عليهم كلام واللي يصور فيديو .. والشباب ولا مفتكرين او مهتمين بكلامهم .. دخلوا الحلبه وراحوا صوب سيايرهم .. انبهروا بالترتيب وبكل شي ..
عبدالعزيز: والله ترتيب ..
علي: شغل عدل .. تم يشوف سيارته متعجب ..
فاضل فتح السياره وتم يشوف التريب ز. شاف العدادات وشاشات الكمبيوتر اللي مركبينها والتيربو وغيره من هالامور .. انبهر وكان شوي ويطير من الوناسه ..
فاضل: يا بيه .. انا احلم .. يا ناس شوتوني .. ضربوني .. قرصوني .. قولوا لي اني عايش واتنفس واشوف سيارتي بهالترتيب ..
يوسف: مو مصدق .. لا لا لا .. هاي سيارتي ولا خيالها ..
فارس: استخفوا الربع ..
سلمان: حدهم ..
فارس: ما سويت فيهم خير يا سلمان ..
سلمان ومحمد: هههههه ..
فارس: اول مره ادري ان السياير شغفهم هالمقاليع ..
سلمان: الحين شوف الجنون ..
الشباب شغلوا سيايرهم .. وحركوا .. كل منهم طار بسيارته ..
علي: واااااااو .. والله شي ..
يوسف: اموت في سيارتي والله ..
فاضل: الحين صدقت اني مب حلمان ..
عبدالعزيز: الله على الترتيب ..

طارت السياير فالحلبه بشكل رائع .. كانت السياير الاربعه محاذيه بعض .. سلمان صورهم بكيمرة الفيديو .. تموا الشباب فالحلبه وسميث خذ محمد وفارس وسلمان على الفندق .. دخلوا شناطهم الغرف ونزلوا اللوبي يتقهون ويسولفون .. على الساعه 10 بالليل الشباب رجعوا الفندق مهيصين حدهم .. كانت المسافه من الفندق للحلبه تقربا 15 دقيقه مشي .. دخلوا الفندق اللي يصفق واللي يغني وكلن حالته حاله ..
علي: يعني بصراحه بصراحه .. والصراحه راحه .. شي مب طبيعي الحلبه ..
يوسف: بس مب طبيعي .. الا فوق الوصف ..
علي: روعه ..
فاضل: اقولكم انا بعيش فالمكسيك ..
يوسف: ههههه .. انا بعد شكلي بعيش فالمكسيك ..
الكل: ههههههه ..
دخل عليهم فارس وهو مبتسم ..
فارس: يالربع ما تبون تتعشون ؟
عبدالعزيز: اي ليش لأ ..
فارس: عيل تعالوا غرفتنا ..
طلعوا كل الشباب ورا فارس وتعشوا مع بعض .. ناموا بهدوء من التعب والهياته في الحلبه ..
يوم جديد يطل عليهم .. الشباب فتحوا عيونهم الساعه 7 ونص الصبح .. تريقوا بسرعه تحت في اللوبي وراحوا الحلبه .. فارس وسلمان ومحمد كانوا نايمين بغرفه وحده بس قعدوا الساعه 9 ..
سلمان: الربع مالهم حس ..
فارس يتثاوب: اقطع يدي اذا ماراحوا الحلبه ..
سلمان: شكلهم جي ..
قام سلمان ياخذ له شور .. رن جواله وفارس كان واقف عند المرايه يرتب شعره .. طاحت عينه على الجوال .. واستغرب من الاسم الموجود على الشاشه .. ابتسم ورفع راسه يكمل ترتيب شعره ..
فارس " من ورانا يا سلمان .. من ريما هاذي اللي ماعطها حياتك .. حليلك والله " ..
كان الاسم اللي فالشاشه (( حياتي ريما )) ..
فارس طب على محمد عشان يقعده ..
فارس: قوم يا عيوني .. يا قلبي وحياتي وروحي ..
محمد: هممممم .. فروس ..
فارس: ههههه .. انهض يا رجل .. اليوم ورانا shopping ..
محمد: الساعه كم ؟
فارس: تبي بتوقيت البلاد ولا بتوقيت المكسيك ولا بتوقيت قلبي ..
محمد ابتسم: عن العبط يا فروس ..
فارس: هههههه .. اول قوم وبعدين بقولك الساعه كم ..
طلع سلمان من الحمام وهو يضحك على فارس ..
سلمان: اعتق الريال ..
فارس: ههههه ..
محمد: فروس زين قوم خلني اروح الحمام ..
فارس: واذا ما قمت ؟ شو بتسوي ؟
محمد: فروووس ..
فارس: اوووه يا ريحة حلجك ..
سلمان وفارس: هههههه
محمد ضرب فارس بالمخده ..
محمد: وجع ..
فارس: هههه قوم زين ..
محمد: انت قوم عني عشان اقوم ..
فارس: اوه نسيت اني طاب عليك ..
محمد: يالله على الاستعباط ..
فارس قام عن محمد بعد ما لعوزه .. سلمان شيك على جواله وشاف الاتصال .. لبس جلابيه وطلع برا الغرفه يتكلم فالجوال ..
فارس " والله انك مب هين يا بوخليفه " ..
.........................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-05-2007, 08:32 AM
خلص سلمان مكالمته .. لبس وتم ينتظر محمد اللي توه يلبس .. فارس كان يرقى الجريده .. نزلوا كلهم تلاقوا مع سميث وتريقوا وطلعو يتسوقون .. الشباب كانوا مفتلين في الحلبه .. وبعد مرور 5 ايام على وجودهم في هالمدينه كانوا متجمعين في الفندق وقت الغدا ..
سلمان: شباب ما بتتسوقون ؟
فاضل: بلا بس مو الحين ؟
سلمان: متى عيل ؟
فاضل: واحنا راجعين البلاد ..
سلمان: هاي المدينه الوحيده اللي فيها مولات .. منطقة الكهوف سياحيه ومافيها ولا مول .. كلها منتجعات ..
علي: زين عيل نروح بكره ؟
سلمان: بكره عندكم لين الساعه 6 المغرب .. لان بنحرك على الساعه 7 ونص .. والطريق لين الكهوف يبيله 7 الى 8 ساعات ..
علي: زين نتسوق بكره من الصبح ..
يوسف: زين انا معاك ..
عبدالعزيز: وانا ايضا ..
قاضل: وانا اود الذهاب معكم ..
سلمان: شفيكم قلبتوا ..
الكل: هههههه
علي: خلاص اليوم اخر يوم لنا فالحلبه .. وبكره بنتسوق ..
فاضل: آه يا قلبي على الحلبه .. ما يصير اشحنها واوديها معاي البلاد ..؟
يوسف: فضول انا نص وانت نص ..
فاضل: هههههه .. لا كلها لي .. وانتوا سوا عليها كوبي ..
الكل: ههههههه
عبدالعزيز: بدل سوالفكم اللي مالها معنى .. انا بروح الحلبه ..
علي: وراك ولد العم ..
فاضل: انتظروني يا الربع ..
طلعوا الـ 4 مع بعض رايحين الحلبه .. بما ان اليوم اخر يوم لها فيها .. تموا لين الساعه 1 فالليل .. سلمان وفارس ومحمد كانوا مع سميث يتمشون في المدينه الحلوه .. وكان في كرنفال استمتعوا فيه .. وتعرفوا على حضارة المكسيك وحبوها وايد ..
اليوم هو اليوم الاخير .. الرباعي المرح راحوا يتسوقون وقلوبهم متقطعه على الحلبه .. يوسف خذ لفاطمه هدايا متنوعه من ملابس وعطورات واشياء غريبه .. خذ لها الملابس التقليديه المكسيكيه .. عبدالعزيز خذ لخواته وامه وابوه .. فاضل وعلي بعد خذوا لخواتهم واخوانهم الصغار وامهم وابوهم .. خلصوا من السوق على الساعه 4 العصر .. عزمهم فارس على مطعم مكسيكي فنان .. تغدوا فيه وبعدين حركوا متجهين شمال المكسيك لاستكشاف الكهوف فيها .. طبعا الاغلب ناموا .. سلمان رن جواله .. طالع التلفون وابتسم .. رد وراح يتكلم اخر الباص .. ماطول في مكالمته .. مدتها ما تتعدى الـ 5 دقايق .. بعد ما سكر حذف التلفون فالهوا ومسكه مره ثانيه وهو مبتسم
سلمان " خلاص ما بقى شي .. قريب ان شاءالله .. الله يسهل الامور " .. بعد 7 ساعات ونص وصلوا منطقة الكهوف .. كانت الساعه 1 ونص بالليل .. الشباب قعدوا بتعب .. سميث كان حاجز لهم شاليهين لان هالشاليهات صغيره وكل شاليه فيه غرفتين .. نزلوا والعمال نزلوا اغراضهم .. توزعوا على الشاليهين وكملوا نومهم لين الساعه 8 الصبح .. كالعاده طاولة الفطور مجهزه بكل مالذ وطاب .. تريقوا الشباب وراحوا صوب المارينا .. شافوا يخت كبير لفت انظارهم ..
يوسف: واااو شوفوا اليخت الكبير ..
سلمان ابتسم لسميث ..
علي: ماشاءالله ..
فارس: خوش يخت والله ..
محمد: هاي كم تكلف صيانته فالسنه ؟
سميث: around 100,000 .. حوالي 100,000
كلهم بطلوا عيونهم ..
علي: شدعوه مهر ..
الكل ضحك ..
كملوا دربهم فالمارينا لين وصلوا عند اليخت الكبير ..
سلمان: please go ahead .. تفضلوا لو سمحتوا ..
كلهم طالعوا بعض مستغربين .. حتى سلمان ما كان يدري ان هاليخت الكبير لسميث ..
سلمان: since when you have it? .. من متى عندك ؟
سميث مبتسم: I recently bought it .. من قريب شريته ..
سلمان: cool .. روعه ..
سميث: at your service sir .. تحت امرك ..
سلمان وسميث ضحكوا .. ركبوا الشباب اليخت العجيب .. كان روعه كل شي متوفر فيه .. تحرك اليخت والشباب كانوا قاعدين فوق يستنشقون الهوا المنعش .. سلمان كان يدخن ويتكلم فالتلفون بفرح .. يوسف كان يراقب خاله وهو يتكلم فالتلفون .. كان يتفكر فيه ..
يوسف " فجأه صارت تصرفات خالي سلمان غريبه .. شسالفته؟ " ..
كان اليخت يمشي فالبحر بهدوء .. سميث نادا الشباب على الغدا .. نزلوا تحت وكان فيه بوفيه بكل انواع الاكلات البحريه ..
عبدالعزيز: والله عشنا حياتنا ..
علي: كوووول والله ..
كلن خذ له صحن وحط له اكل .. كلوا لين شبعوا .. ريحوا وبعد ساعه ونص على اليخت .. وصلوا الكهوف .. كلهم لبسوا بدلات الغوص ومعدات الغوص كانت على الطراد الثاني اللي فيه عمال سميث .. ركبوا طراد و دخلوا الكهوف اللي كانت خيال .. الماي يقطر عليهم من فوق .. ولون البحر مايل للازرق الفاتح .. وقفوا عند نقطه وكلن لبس عدة الغوص مالته واستعدوا .. طبعا عمال سميث كانوا نازلين قبل عشان يراقبونهم ويحمونهم من اي خطر .. كلهم طبوا ونزلوا يشوفون السحر اللي تحت بالقاع .. الاسماك بالوانها الحلوه والغريبه .. الشعب المرجانيه اللي متكتله عليها الطحالب بشكل حلو .. شافوا اسماك غريبه في شكلها والوانها .. اول مره يشوفون مثلها .. كلن انبهر بالسحر اللي شافه .. بعد ما خلصوا من المغاوص طلعوا على السطح .. يوسف وعبدالعزيز فصخوا بلادت الغوس وتموا بشورتات السباحه .. تموا يسبحون ويلعبون فالماي .. الباقي كملوا مغاوصهم تحت ..
يوسف: شكلنا جي نغموص نطلع ونسبح بشو يذكرك ؟
عبدالعزيز: عدنان ..
يوسف: هههاااااي ..
عبدالعزيز: ناقصنا الحربه ونغوص نصيد سمك .. هههه
يوسف: حركات عدنان .. يتم فتره طويله تحت الماي ولا يختنق ..
يوسف وعبدالعزيز: ههههههه ..
طلع محمد من تحت القاع وفصخ بدلة الغوص .. انسدح على الطراد وتم مغمض عيونه ويفكر .. بعد طلعوا علي وفاضل .. وتموا يسبحون مع يوسف وعبدالعزيز .. كانوا يقطون اشياء فالقاع وينزلون ياخذونها .. يتحدون بعض من اللي يكتم نفس اكثر ويجيب الغرض من القاع .. دوم اللي يفوز علي ..
يوسف: ماشاءالله عليك علوه .. نفسك طويل ..
علي: متعود .. في مصر كنت دوم اغاوص مع الربع في شرم الشيخ ..
يوسف: كول .. شرم الشيخ .. اكيد وناسه ..
علي: اي وناسه .. الا قول عالم ثاني .. روعه المكان هناك ..
يوسف: يبيله شباب ..
الكل: يبيله ..
سلمان وسميث وفارس كانوا يغاوصون ومنبهرين بالجمال الرباني اللي بالقاع .. كان فارس ياخذ بعض اللقطات للسحر اللي ما يتعوض .. بعد ما تونسوا طلعوا للسطح وكلهم تجمعوا وتموا يسبحون .. رجعوا اليخت قريب الغروب .. كان منظر الغروب حلو .. كلهم تموا يتأملون المنظر بهدوء .. بعدها تعشوا وناموا فاليخت .. قضوا ليله حلوه على اليخت .. اول ماقعدوا من النوم كان اليخت واقف فالمارينا .. قاموا وراحوا الشاليه وتريقوا .. راحوا يسبحون فالمسبح العام .. وبعدين ركبوا الموزه الكبيره فالبحر .. فارس كان يسوق الطراد ومحمد وباقي الشباب كانوا على الموزه .. لتهم فارس وطيرهم فالبحر كل واحد في صوب ..
محمد: انا قلت لكم لا تخلون فروس يسوق الطراد ..
علي: اي يا رقبتي ..
فارس: بعد مره ..
يوسف: بعد مره بس انا اللي بسوق فيكم ..
فارس: قدام يا ولد ..
ركب فارس مع الشباب ويوسف ساق الطراد .. طيرهم تطير لعب فيهم لعب .. الكل كان ميت من الضحك .. بعد ماخلصوا وتلتهوا على الموزه .. رجعوا الشاليه وتغدوا .. فالليل على الساعه 9 كانت سميث خذهم على السيف كانوا مسوين حفلة رقص مكسيكي شعبي .. الشباب تونسوا في هالحفله ..
سلمان: والله خوش رقص ..
علي: لو كل يوم تهزون جي والله تختفون ..
الكل: ههههه ..
قدموا لهم شراب مكسيس بالفلفل .. فاضل ما كان يدر انه حار .. شربه مره وحده وتحرقص ..
فاضل: كح كح كح .. آآآه .. شو هاي
الكل: هههااااااااي ..
فاضل: احترق صدري ..
علي: اتصلوا بالمطافي ..
عبدالعزيز: لا الاسعاف ..
الكل: ههههههه
فاضل: يالله شو هالفلفل اللي يشربونه .. ما يخافون ربهم ذول ..
علي: محد قالك اشربه مره وحده جي ..
فاضل: شدراني لونه الاحمر مغري ..
محمد: اشرب ماي بس .. الله يعينك على العطش الليله ..
فارس: من قلب الله يعينك ..
علي: احلى اللي يرقصون .. شباب قوموا نسوي couples .. ثنائي ..
فارس بعبط: قوم حماده فديتك .. لا تستحي ..
محمد: ههههه .. فارق فارق ..
الكل: هههههه
استمتعوا بهالليله الحلوه .. تعشوا ورجعوا الشاليه وناموا .. مرت الـ5 ايام حلوه عليهم .. حان وقت الرجوع للعاصمه وبعدين البلاد .. بس طبعا لازم بيمرون على امريكا ومن ويلاه الى ولايه لحد ما يرجعون البلاد سالمين .. ركبوا الباص و ودعوا الشاليهات والكهوف .. كلن انشغل بخصوصياته .. فارس يكلم مناف .. يوسف كلم فاطمه وبعدين انسدح على الكرسي حاول ينام .. فاضل كان يلعب بجواله .. عبدالعزيز نام .. علي وسميث كانوا يسولفون سلمان جاه اتصال ورد وهو فرحان تكلم بهمس وسكر بسرعه .. يوسف ذبحه الفضول ويعرف سر مكالمات خاله .. وصلوا العاصمه المغرب .. سلموا على سميث و ودعوه .. ودعوا المكسيك .. والبحر والشاليهات والغيوم والجو الحلو .. ودعوا الحلبه بحزن .. ودعوا اليخت على امل تتكرر هالمغامره .. ودعوا شوارع المكسيك وناسها الطيبين
تموا في مطار المكسيك ساعه .. نادوا على طيارتهم .. ركبوا الطياره بحزن .. بعد كم ساعه وصلوا ولاية تكساس نزلوا و بدلوا الطياره .. وطاروا على العاصمه واشنطن .. وصلوا واشنطن وقلوبهم فالمكسيك .. اول ما نزلوا من الطياره سلمان كان يدور بين الوجوه .. فجأه فتح ذراعينه وقال ..
سلمان: حياتي ريما ..
....
ان شاء الله يعجبكم الجزءP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-06-2007, 07:32 AM
واااااااااو القصه كل مالها تحلوووو
بليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييز لاتتاخرو علينا والله مره متحمسه للباقي

سوسو وميمو
05-06-2007, 05:40 PM
وزيره ياأحلى وزيره في الدنيا
حرام عليك كمليها لنا بعدين القصه شكلها طويله يعني مكسيكيه فأنتي الله يسلمك لنا لا تطولين علينا المفروض كل يوم تنزلين لنا بارت وطويل كمان الى الان ماقدرنا نتوقع وش بتكون النهايه

اهم حاجه تكون القصه كامله عندك مو الى الان ناقصه بعدين ماتكملها الكاتبه ونتورط احنا

اصدق المشاعر
05-07-2007, 10:08 AM
تكفين بسرعة مافينى صبر......................الله يسعدك.........

أمـيــ الذكريات ـــرة
05-08-2007, 03:38 AM
ألـــــــــــــف شكر يالغاليه

تسلم يديييييييييينك

سامحيني يالغلا الفتره اللي فاتت ظروفي منعتني من الدخول..

روووووووووووووووعه

انا متابعتها معاكِ..

ننتظر الباقي على نااااااااااااااااار

مشكوووووووووووووووووره

واعذريني ع التأخير

تقبلي مروري

>>لاحرمني الله منكم<<

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-08-2007, 09:20 PM
وزيره بلييييز لاتطولي علينااا


>>>>>>>>>>>>جاري الاتنظار

وزيره
05-11-2007, 09:02 AM
ألـــــــــــــف شكر يالغاليه

تسلم يديييييييييينك

سامحيني يالغلا الفتره اللي فاتت ظروفي منعتني من الدخول..

روووووووووووووووعه

انا متابعتها معاكِ..

ننتظر الباقي على نااااااااااااااااار

مشكوووووووووووووووووره

واعذريني ع التأخير

تقبلي مروري

>>لاحرمني الله منكم<<

العفوو حبيبتي

بلعكس انا الي اقوولك ساامحيني لاني تعبتك معاااي




وانا الحين بكملها

P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:05 AM
كل الشباب التفتوا على سلمان مستغربين من تكون ريما .. سلمان حضن ريما بكل حب وشوق .. الشباب شافوا ريما باستغراب ..
فارس " الله عليك يا سلمان .. الحين عرفنا سر حياتك ريما " ..
يوسف " ريما! من تكون ريما .. وليش خالي حاضنها وشوي ويصيح؟! " ..

سلمان حضن ريما بعد ما انحرم منها كل هالسنين .. ريما كانت تصيح في حضنه .. مسح دموعها وباسها على جبهتها ..
سلمان: فديت دموعج حياتي ..
ريما: بابا وحشتني ..
سلمان: وانتي اكثر يا بابا ..
ريما: لا تتركني مره ثانيه ..
سلمان: اوعدج ما اتركج ..
سلمان شل ريما ومشى عند وحده كانت اطالعه وتمسح دموعها ..
سلمان: ماعرف كيف اشكرج يا ساره ..
ساره: ولو يا سلمان .. ريما مثل بنتي .. وان شاءالله نشوفكم قريب ..
سلمان مبتسم: ان شاءالله ..
ساره تكون اخت مها زوجة سلمان .. مها مواطنه عربيه تزوجها سلمان في امريكا .. كانت حامل بريما لما سلمان سمع بموت خليفه زوج اخته لولوه .. لما رجع البلاد قال لاخته عنها .. بس طلب منها انها ما تقول لاحد عن شي .. المرحومه اخته وعدته ماتقول لاحد .. وكان سلمان مخطط يجيب مها البلاد بعد ما تربي .. بس صار واعتقلوه .. ومها ما كانت تقدر تسوي شي .. مها توفت وهي تربي .. شافت ريما وحضنتها وتوفت على طول .. ساره اعتنت بريما وما كانت تقدر توصل سلمان كلش .. لما سلمان وسميث وعبدالهادي كانوا يطلعون من السجن اول شي سواه سلمان انه دور على مها زوجته .. لما راح عند ساره اختها .. انصدم لما عرف عن موت مها زوجته .. ولما شاف ريما تعلق فيها وايد .. وريما وايد تشبه سلمان .. خذت شكل سلمان و صفات امها مها .. ريما عمرها 7 سنوات .. ما شافت امها .. وتعلقت بسلمان وايد .. فكانت يوميا تكلمه بعد ما رجع البلاد .. وكل يوم خالتها ساره ترسل لسلمان صور ريما على النت .. وغير توصيات سلمان لسميث .. سميث قام بالواجب .. ماخلى قاصر على ريما ..
سلمان سلم على ساره و ودعها .. وريما ودعت خالتها واللي كانت ام بالنسبه لها .. راح سلمان عند الشباب اللي كانوا مذهولين باللي يصير ..
سلمان: يا شباب هاذي ريما ..
يوسف طالعها مبتسم: لو شعرها مو طويل ولابسه تنوره كان قلت انها سلمان مصغر ..
الكل: هههههه
ريما انحرجت وحضنت ابوها ..
سلمان: ريما يوسف يصير عمج ..
ريما ابتسمت ومدت يدها ليوسف .. يوسف قرب منها وباسها على خدها .. تعرفت على باقي الشله ..
سلمان: يلا نادوا على طيارتنا ..
الشباب: يلا ..
ركبوا الطياره و سلمان كان عايش عالم ثاني بوجود بنته بين احضانه .. كان حنون عليها ويداريها .. ريما كانت فرحانه بوجود ابوها معاها .. يوسف قعد عند خاله وعرف منه قصة ريما وامها مها .. ريما نامت في حضن سلمان من طول الرحله ..
يوسف: صبرت ونلت يا خالي ..
سلمان: الحمدلله على كل حال .. والله اني ماعرفت طعم النوم .. افكر في زوجتي المرحومه .. ماكنت اعرف انها ربت او لا .. مادري عن علومها .. والله تلتهت ..
يوسف: الله عوضك بريما الجميله .. ماشاءالله عليها ملاك ..
سلمان ابتسم ومسح على راس ريما اللي كانت نايمه في حضنه ..
سلمان: الله يحفظها .. و سميث ماقصر الله يهديه ..
يوسف: والله هالانسان رايته بيضه ..
سلمان: اي والله .. اعتنى فيها وصرف عليها وماخلى عليها قاصر ..
يوسف: عشان جي انت ما فكرت فالزواج ؟
سلمان: والله يا يوسف شاقولك .. فكرت فالزواج قلت ابي ام حنونه تحب ريما .. وابي زوجه تحن علي انا بعد .. بس قلت اول اجيب ريما عندي واتطمن عليها .. وبعدين اشوف ..
يوسف: الله يكتب لك بنت الحلال ..
سلمان: آمين ..
يوسف رجع بكرسيه على ورا ونام .. سلمان كان يتأمل ملامح بنته ويتفكر فيها ..
سلمان " الله على قلبك يا يوسف .. كنت اتخيل فاطمه الحنونه اللي بتعطي ريما الحنان .. وبتعطيني ولو جزء منه بس الله كتبها من نصيبك والحمدلله .. الله يرزقك بالذريه الصالحه يا يوسف" .. بكل هدوء سلمان غمض عيونه ونام وهو حاضن بنته ..
محمد وفارس طلبوا من المضيفه تجيب لهم شاي احمر .. تموا يسولفون بهدوء ..
محمد: هالسلمان وايد غامض ..
فارس: وايد .. لما كنا فالمكسيك رن جواله والرقم اللي طلع لي فالشاشه كان ( حياتي ريما ) .. انا لما شفت الرقم افتكرت انها حبيبته .. بس انصدمت فالمطار ..
محمد: وليش تتوقع سلمان خش هالسر عن الكل ؟
فارس: مثل ما قلت انت انه غامض .. انت شو تتوقع السبب ؟
محمد: والله يمكن لانه تزوج من غير علم حد .. وتعرف شلون تبهدل هناك .. فماعتقد كان في مجال انه يجيبها معاه اول ما رجع البلاد ..
فارس: ماعتقد .. سميث جى البلاد ذيك الايام .. كان بإمكانه يجيبها معاه ..
محمد: اي عدل كلامك ..
فارس: عمري مابفهم هالانسان ..
محمد: بس بنته نسخه طبق الاصل منه ..
فارس مبتسم: ماشاءالله عليها .. وايد تشبهه ..
محمد: على قولة يوسف .. لو شعرها مو طويل ومالابسه تنوره كان قلت سلمان مصغر ..
فارس ومحمد: هههههه ..
المضيفه قدمت لهم الشاي .. شربوا الشاي وكملوا سوالفهم لين وصلوا البلاد .. باقي الشباب ناموا من التعب وطول الرحله .. ريما فتحت عيونها وشافت سلمان اللي نام من التعب وماحس باللي حوله .. قعدت في حضنته وتمت تتأمل ملامحه .. حطت يدها على خده وقعدته ..
ريما: بابا .. بابا ..
سلمان سمع صوت ريما اللي تغلغل في مسامعه بنعومه .. فتح عيونه مبتسم لها ..
سلمان: عيون بابا انتي ..
ريما: بابا يلا wake-up .. يلا قوم ..
سلمان: زين .. بس احنا مانتكلم انجليزي .. احنا عرب صح ..
ريما ابتسمت بخجل: ان شاءالله بابا ..
سلمان: متى قعدتي من النوم ؟
ريمان: من شوي ..
سلمان: تبين تاكلين شي ؟
ريما: لا بس عطشانه ..
سلمان: زين ما تبين تروحين الحمام ؟
ريما: بلا .. يلا تعال معاي ..
سلمان: ان شاءالله بابا ..
سلمان تمدد وريما وقفت تأمل ملامح يوسف النايم .. مسكها سلمان من يدها و وداها الحمام .. خلصت ودخل هو بعدها .. رجعوا اماكنهم وطلب لها عصير .. بقى على وصولهم البلاد تقريبا 20 دقيقه .. الشباب قعدوا من النوم وصحصحوا .. حطت الطياره على ارض البلاد بسلام .. الشباب خذوا اغراضهم ونزلوا كل واحد يسحب الثاني معاه من التعب .. سلمان كان طاير من الفرحه بوجود ريما معاه .. خلصوا اجرأت المطار واستلموا شنطهم وراحوا عند بوابة الخروج .. بوفارس وبومحمد وابراهيم كانوا في انتظارهم .. علامات التعجب ارتسمت على ويوهم لما شافوا سلمان شايل ريما ..
بوفارس " من هالبنت اللي شايلها سلمان؟" ..
بومحمد" معقوله تكون هالبنت بنت سلمان؟ " ..
ابراهيم" سلمان من متى عنده بنت!" ..
الشباب سلموا على بعض بحب وشوق .. بوفارس استانس لما شاف عياله .. حضن عبدالعزيز وفارس بقوه .. بومحمد كان مشتاق لعياله وكان شوي ويصيح من شوقه لهم .. ابراهيم سلم عليهم وفي باله ملاين الاسئله عن البنت اللي شايلها سلمان .. سلمان سلم على بوفارس وبومحمد ..
سلمان: مستغربين منها ادري ..
بوفارس: من هاذي ؟
بومحمد: بنتك؟
سلمان: مبتسم: اي .. هاذي ريما ..
ريما ارتبكت من نظرات ابراهيم وبوفارس وبومحمد لها .. تعلقت في رقبة سلمان ودفنت ويها في صدره ..
سلمان: للحين ما خذت عليكم .. الشباب بيقولون لكم .. قصة ريما ..
بومحمد مسح على راس ريما وابتسم لها .. تفرقوا الشباب وكلن توجه لبيته ..
يوسف اتصل بفاطمه يطمنها ..
يوسف بهمس: هلا وغلا ..
فاطمه: حياتي والله .. الحمدلله على السلامه ..
يوسف: الله يسلمج يا قلبي ..
فاطمه: نورت البلاد حبيبي ..
يوسف مبتسم: بوجودج حياتي ..
فاطمه: شو اخبار رحلتكم ؟
يوسف: والله تعب .. الحين بروح وباخذ لي شور وبطب في فراشي على طول ..
فاطمه: يعطيك العافيه حبيبي " يعني ما راح اشوفه اليوم .. فديت قلبه" ..
يوسف: الله يعافيج ..
تم يوسف يسولف مع فاطمه لين وصلوا البيت ..
المفاجأه الغير متوقعه اللي ما كانت على بال الجوهره وهنادي اللي كانوا ينتظرون اخوهم وخالهم ومشتاقين لهم ابراهيم دخل الحوش وسوا هرن .. هنادي والجوهره طلعوا يركضون يستقبلون الشباب .. هنادي طبت على يوسف وحضنته .. راحت تسلم على خالها و وقفت مكانها مبطله عيونها لما شافت ريما ..
هنادي: من هاذي ؟ خالي تشبهك ..
سلمان مبتسم: هاذي ريما ..
الجوهره بصدمه: بنتك ؟!
سلمان: اي ..
الجوهره: حليلها .. تعالي فديت قلبج ..
سلمان شاف حنان الجوهره على بنته وصدمة هنادي بريما ..
يوسف: يلا يا جماعه نروح داخل ..
الكل: يلا ..
ريما حبت الجوهره .. دخلوا الصاله وقعدوا كلهم مع بعض .. ريما راحت عند سلمان وقعدت بينه وبين يوسف ..
سلمان: حياتي ريما ..
ريما مبتسمه: نعم بابا ..
سلمان: هاي عميمه هنوده . وأشر عليها .. وهاي عميمة جوجو .. وأشر عليها ..
ريما ابتسمت لهم ونزلت راسها ..
الجوهره: فديت قلبها تجنن يا خالي ..
هنادي مبتسمه: بس خالي نسخه منك ..
سلمان حضن ريما: الكل يقول ..
ابراهيم: زين انا استأذن يا جماعه .. اخليكم تاخذون راحتكم ..
سلمان: اقعد يا ريال ..
ابراهيم: بخلص لي كم شغله .. وبمر فالليل على الجوهره ..
سلمان: ما تشوف شر ..
الجوهره: بوصلك عند الباب ..
ابراهيم: بارك الله فيج ..
طلعوا ابراهيم والجوهره .. وهنادي فصخت عبايتها وقربت من خالها واخوها ..
هنادي: ها يالصيع شسويتوا هناك ؟
يوسف: هههههه ..
سلمان: شفت يا بوخليفه طلعنا صيع ..
يوسف: الله يسلمك من الحره اللي فيهم قالوا عنا صيع ..
هنادي: خفوا علينا .. شمنه باحتر ..
سلمان: مممممم ..
ريما: بابا .. am haungry .. جوعانه ..
سلمان: شقلنا احنا ؟
ريما نزلت راسها باحراج ..
ريما: آسفه ..
سلمان مبتسم: شسويتوا لنا اكل يا بنيات ؟
الجوهره وهي داخله عليهم: كل مالذ وطاب ..
سلمان: جزاكم الله خير ..
يوسف: يلا جهزوا فديتكم .. باموت من الجوع ..
هنادي: ما كلتوا فالطياره ؟
يوسف: مو وايد .. تعرفين اكل البيت ما ينعاف ..
هنادي: زين بعد اعترفتوا ..
الكل: ههههههه ..
.............................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:05 AM
راحوا البنات يجهزون الاكل وخذوا معاهم ريما اللي حبيتهم وخذت عليهم بسرعه .. كانت مستانسه وهي تجهز الصحون والاكواب .. حبت الجو اللي عاشته في بيت ابوها .. واول يوم لها بينهم مر عليها حلو .. تجمعوا كلهم على العشى .. ريما كانت لازقه في سلمان وتاكل مثل اللي ياكله ..


بوفارس كان فالسياره مع عياله وقالوا له قصة سلمان وبنته ريما ..
بوفارس: الله عليه هالانسان .. والله انه صبر ونال ..
فارس: ماشاءالله عليها تشبهه وايد ..
بوفارس: وايد .. الله يحفظها ..
عبدالعزيز: عقبال ما نشوف انتاجك بونايف ..
فارس ابتسم: ان شاءالله ..
بوفارس بوناسه: خلاص عزمت ..
فارس: اي ..
بوفارس: من تكون سعيدة الحظ ؟
فارس وعبدالعزيز: ههههههه ..
فارس: قريب بتعرفون .. اخبار امي وخواتي ؟
بوفارس: احلى اللي يغير الموضوع ..
الكل: ههههههه
وصلوا البيت وام فارس استقبلت عيالها بالاحضان .. الشباب سلموا على امهم وخواتهم وقعدوا ياخذون اخبار بعض .. في بيت بومحمد كان استقبال ام محمد غير .. حضنت عيالها الاربعه بدموع الشوق والفرح .. ساره كانت في الغرفه تنتظر محمد مشتاقه له .. محمد تم يلاعب عياله بحنان وشوق .. راح فوق عند زوجته .. وهو رايح الغرفه كان متضايق وماله خاطر يروح ..
محمد " مالي خاطر والله .. بس مجبور اجامل " ..
دخل الغرفه واستقبلته ساره بابتسامه حلوه على ويها .. محمد ابتسم مغصوب .. قربت منه ساره وحضنته .. باسها على خدها وطلب منها تجهز له ملابسه عشان ياخذ له شور .. ساره ما كانت تعرف شو في قلب محمد .. ومحمد كان يحاول انه ما يبين لها شي .. خذ له شور ونزل معاها تحت عند الاهل .. تعشوا وتموا يسولفون عن مغامراتهم في المكسيك .. محمد قام عنهم واتصل بفارس .. كان وايد متضايق .. فارس كان غرقان فالحب مع مناف ..
فارس: حيايته وقلبه وعمره وكل شي انتي ..
مناف: فديت قلبك حبيبي .. وحشتني موت .. الحين احس بالامان
فارس: فديت قلبج والله ..
مناف: شكلك تعبان ؟
فارس: اي والله تعبان حدي .. مب قادر اتحرك ..
مناف: فديت روحك والله ..
فارس: تعرفين شو يبيلي الحين ؟
مناف: شنو ؟
فارس: يبيلي مساج من ايدينج الناعمات ..
مناف انحرجت وماردت عليه ..
فارس: يا قلبه ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: خلاص قريب بدخل من الباب وبخطفج من بيتكم ..
مناف: فديت روحك يا فارس .. الله لا يحرمني منك ..
فارس: تدرين .. قبل السفر شريت لنا شقه صغيرونه على قدنا .. هالشقه بتجمعنا مع بعض ان شاءالله ..
مناف " فديت روحك يا فارس .. احبك احبك احبك " ..
فارس: ولد عمي يقولي ذاك اليوم انه بيأثث لي الشقه كامله .. ذوقه وايد حلو في الاثاث وعنده افكار حلوه .. انا وافقت بشرط ان محد بيختار غرفة النوم غيرج انتي ..
مناف طارت من الفرحه على كلام فارس .. محمد كان متصل على الخط الثاني ..
فارس: حياتي لحظه شوي عندي خط ثاني ..
مناف: زين حبيبي ..
رد على محمد ..
فارس: هلا والله .. بسرعه اشتقت لي ..
محمد: ههههه .. تكلمها ؟
فارس: اي نعم الشيخ .. عندك اي اعتراض ..
محمد: ههههه . هدئ من روعك يا رجل ..
فارس ومحمد: ههههههه ..
محمد: فروس متضايق وابي اتكلم ..
فارس: عسى ماشر حمودي ؟
محمد: فروس فيني هم والله العظيم مب عارف شو اسوي ..
فارس: زين امرك البيت ؟
محمد: انا بمرك وبنطلع ..
فارس: زين انتظرك يبه ..
محمد: سلااام ..
فارس: الله وياك ..
سكر فارس من محمد وهو يحاتيه ويفكر فيه ..
فارس " شو فيه حمود؟ شو اللي مضايقه هالكثر؟ " .. رجع لمناف على الخط الثاني ..
فارس: هلا حياتي ..
مناف: مشغول حبيبي ؟
فارس: لو مشغول افضي عمري لج ..
مناف: فديت قلبك ..
فارس: شو اخبار فيصل وعبود ؟
مناف: الحمدلله بخير .. اشتركوا في النادي الصيفي .. وكل يوم يروحون الصبح ..
فارس: حلو .. يقضون وقتهم ..
مناف: اي والله .. بدل الملل والهياته في الفريج ..
فارس: زين يا قلبه بكره بامرج البيت ..
مناف عقدت حواجبها: البيت!
فارس: اي .. باعطيج اغراض ..
مناف: حبيبي ما كان له داعي ..
فارس: فديت روحج .. انا طول الرحله افكر فيج .. كل ماشوف شي .. اقول يناسبج
مناف: فديت روحك ما تقصر حبيبي ..
فارس: ايه عليج والله .. ودي اخذ لج الدنيا كلها يا قلبه انتي ..
مناف: انت دنيتي كلها يا فارس ..
فارس بصوت عالي: فديت مناف ياناس ..
مناف تمت تضحك على فارس .. تم يسولف معاها شوي وبعدين استأذن منها عشان محمد ولد عمه كان ينتظره فالحوش .. اول ما محمد دخل الحوش شاف سيارة يوسف .. حس ان همه زاد ..
محمد " يا حظك يا يوسف .. ليتني مكانك.."
فاطمه تفاجأت بيوسف .. استقبلته بكل شوق .. دخلوا الميلس وحضنها يوسف بكل شوق وحنان ..
يوسف: وحشتيني يا اغلى انسانه على قلبي ..
فاطمه وهي تصيح: فديت قلبك .. مشتاقه لك يا يوسف ..
يوسف يمسح دموعها: فديت عيونج ودموعج ..
قعدوا مواجهين بعض وكلن يتأمل ملامح الثاني ..
فاطمه ابتسمت و غمضت عيونها تتحسس ويه يوسف ..
يوسف: فديت لمساتج .. وباس يدها ..
فاطمه: ايه عليك يا يوسف .. والله وحشتني موت ..
يوسف: انتي اكثر ..
فاطمه ابتسمت بدلع: بس شو هالمفاجأه الحلوه .. فقدت الامل اني اشوفك اليوم ..
يوسف: وانا اقدر ما شوفج يا حياتي ..
فاطمه: فديت روحك والله .. بس مبين عليك التعب ..
يوسف يستعبط: زين انام عندكم اليوم .. احس اني ماقدر اروح البيت ..
فاطمه: فديت روحك والله ..
يوسف قرب من فاطمه ومسك يدها ..
يوسف: حياتي ..
فاطمه: هلا حبيبي ..
يوسف: شرايج تجهزين نفسج خلال اسبوعين ونسافر بلا عرس وسوالف طويله مالها اول ولا تالي ..
فاطمه: مممممم .. حبيبي امنيتي اني انزف لك بالفستان الابيض ..
يوسف: فديت كل امنياتح والله .. حاضرين لج الشيخه ..
فاطمه بدلع: هالكثر متوله علي ..
يوسف: ابيج اليوم قبل بكره ..
فاطمه: حياتي انته ..
حضنها يوسف بقوه لصدره ..
فاطمه: حبيبي اليوم سويت شاي بالمرميه وايد حلو ..
يوسف: فديت ايدينج الحلوت والله .. يلا ذوقيني شغل يدج حياتي ..
فاطمه مبتسمه: من عيوني الثنتين ..
طلعت من الميلس راحت تجيب الشاي .. وهي رايحه صوب المطبخ شافت فارس طالع ..
فاطمه: وين رايح اخوي ؟
فارس: بروح مع محمد ولد عمي ..
فاطمه باستغراب: وين رايحين .. توكم راجعين من السفر فديتك ..
فارس مبتسم: عندنا شوية شغل الغاليه ..
فاطمه: اهااا ..
فارس: ريلج فالميلس ؟
فاطمه: اي ..
فارس: خل اروح العوزه شوي ..
فاطمه ضحكت على اخوها وهي رايحه المطبخ .. فارس دخل سلم على يوسف ولعوزه شوي .. طلع وراح عند محمد ولد عمه .. ركب السياره وعيونه على محمد الحزين ..
فارس: هلا حمودي ..
محمد: هلا والله فروس ..
فارس: حرك يلا ..
محمد: ان شاءالله ..
فارس: وين تبي نقعد ؟
محمد: شو رايك نروح القهوه ؟
فارس: لا حالتك وايد صعبه .. خل نروح البحر ..
محمد: زين ..
طول الطريق ومحمد كان ساكت .. فارس احترم هدوء محمد وتم ساكت لين وصلوا البحر .. صف السياره ونزلوا يتمشون ..
محمد: فارس ..
فارس: هلا والله ..
محمد: حياتي صارت جحيم ..
فارس: ليش ؟
محمد: احس نفسي مب طايق زوجتي ..
فارس عقد حواجبه: ليش حمودي ؟ شو صار بينكم بعد ؟
محمد: من بعد ما رجعنا من المانيا .. وديتها بيت اهلها خليت اليهال معاها .. كلمني ابوي وقالي عشانك وعشان اليهال .. وهي لازم تشوف منك الزين وبتقدرك .. ومن هالكلام يا فروس ..
فارس: حلو الكلام ..
محمد: رجعتها البيت .. بس يا فروس لما رحت لها البيت حسيت اني مالي خاطر اشوفها .. ولا حتى اتكلم معاها .. بس رحت مجبور .. فروس انا حاس بالذنب .. يوم رحت اراضيها ما قلت لها ولا كلمه حلوه .. كنت جاف معاها .. وهي على نيتها المسيكنه .. كانت تتغزل فيني وتسمعني كلام حلو .. فروس تخيل لما رجعت البيت ورحت لها الغرفه .. كانت متعدله لي ومتكشخه وتنتظرني بشوق .. فروس بالعافيه جابلتها .. ونزلنا تحت عند اهلي .. الحين شردت من البيت .. آآه يا فارس .. ماقدر اعيش جي .. هي معوره قلبي .. بس في نفس الوقت ماقدر اجابلها ..
فارس: محمد اذكر ربك ولاتخلي الشيطان يلعب فيك .. خل عنك المجاملات .. اقعد معاها ناقشها حاول انك تقولها اللي في خاطرك .. وانت خذ مافي خاطرها ..
محمد: ماقدر .. والله للحين ماقدر انسى شكلها لما ركبت معاي السياره وهي فرحانه ان بنرجع البيت .. تدري يا فارس شو سويت ..
فارس: شو ؟
محمد: اول ما رجعنا حطيت اليهال في اسرتهم و رحت الفراش سويت نفسي نايم .. عورت قلبي يوم قربت مني وهي تشيك علي .. لمستني وانا بينت لها اني في نوم عميق .. غطتني ونامت جنبي .. والله ما كنت طايق قربها ..
فارس: تعوذ من ابليس يا محمد .. هالمشاكل لازم تصير بينك وبين زوجتك .. مافي احد مرتاح .. لازم تصبر عليها وهي بعد بتصبر عليك .. هي تحبك واكيد تتغلى عليك يا محمد .. ماعتقد انها بتخسرك وفي ذمتكم اثنين ..
محمد: والله مادري شو اقولك يا فارس ..
فارس: لا تقولي .. انت لازم تغير مافي داخلك .. لاتفكر في غيرها .. هي شريكت حياتك .. كلن يشوف حياته .. انت متزوج ملتزم بزوجه وعيال .. حمود مرتك الحين حامل .. فكر فاللي جاي بالطريق ..
محمد يتنهد: آآه .. والله اني افكر فيهم .. بس قلبي ماعاد لها ..
فارس بحده: غيرها راحوا يا محمد .. لهم حياتهم .. لا تتعلق بوهم .. لاتعشم نفسك عشان افكار انحطت في بالك .. اتركك غيرك يعيشون حياتهم .. ولو تعزهم صج .. لا تفكر فيهم ..
محمد " محد فاهمني الا انت يا فروس " ..
محمد: والله اني اتمنى لهم الخير ..
فارس: شيلهم من بالك يا محمد ..
محمد سكت ولارد على فارس .. تموا يتمشون على السيف .. محمد تم يفكر في كلام فارس .. وفارس تم يفكر في كلام محمد ..
محمد " فاطمه خذت قلبي يا فارس .. شلون تبيني انساها .. بس كلام فارس صح .. ساره عيشتني حب فاطمه "
فارس " ليش يا محمد تسوي بنفسك واهلك جي ؟ .. خل غيرك يعيش حياته .. انت ملتزم بزوجه وعيال .. وهالخلافات لازم بتصير في حياة كل ريال ومرته .. لذة الحياة بالمشاكل .. شلون الواحد يتعلم من من الدنيا .. لا تستلم يا محمد .. الله يهديك " ..
تموا يتمشون على السيف وهم ساكتين ..
محمد: فروس خل نقعد شوي ..
فارس: ان شاءالله ..
محمد: والله تعبان تعبان ..
فارس: ممممممم .. قبل ما نسافر المكسيك .. الوالد اقترح علينا نروح مكه ..
محمد مبتسم: خوش راي ..
فارس: قبل المدارس والدوامات خل نروح ..
محمد: خل نروح نتعبد ونستغفر بنا ..
فارس: نشوف الاهل ونرتب امورنا ..
محمد: بأذن الله ..
فارس: لازم تاخذ زوجتك معاك .. واحجزوا لكم غرفة بروحكم .. لازم تكونون قراب من بعض .. صارحها وخذ مافي خاطرها ..
محمد: ان شاءالله ..
فارس: عيالك خلهم هني عند اهلها ..
محمد: لا ماستغنى عنهم ..
فارس: حمود لا تتعذر .. يعني يوم سافرنا المكسيك مافتكرت فيهم ولا فيها ..
محمد نزل راسه منحرج ..
فارس: خلهم فالبلاد وانت و زوجتك تفاهم وحطوا النقاط على الحروف .. لا تتسرع و وازن الامور عدل ..
محمد: ان شاءالله ..
تموا فتره ساكتين يتأملون ضوء القمر المنعكس على امواج البحر الهاديه .. كانت الساعه 12 ونص لما محمد شاف الوقت في ساعته ..
محمد: جوالك معاك ؟
فارس: لا خليته بالسياره ..
محمد: يلا تأخرنا ..
فارس: زين يلا .. بس ليش سألت عن الجوال ؟
محمد: يمكن المدام تتصلك ..
فارس ومحمد: هههههههه ..
فارس: ما بتتصل ..
محمد: يا واثق .. زين ليش يعني ما راح تتصل ؟
فارس: لاني قلت لها مشغول ..
محمد: اي ي ي ..
فارس: بكره نورح نأثث ؟
محمد: حاضرين لك الغالي ..
فارس: حلو حلو ..
محمد: حلو على قلبي ..
فارس: لا قلبي ..
محمد: ولا تزعل .. بس على قلبي .. وانت اقلب ويهك ..
محمد وفارس: ههههههه ..
رجعوا متجهين لبيت بوفارس .. نزل فارس بيتهم وكانت سيارة يوسف موجوده فالحوش .. محمد كان يشوف السياره بحسره ..
محمد " والله ليتني مكانك يا يوسف .. ليتني مكانك " ..
فارس سلم على محمد ونزل .. طلع محمد اتجه لبيتهم وهو مغصوب .. دخل الحوش وراح غرفته .. شاف ان زوجته نايمه .. حس بالراحه .. بدل ملابسه وراح الصاله .. تم يقلب قنوات التلفزيون لين نام على الكرسي .. ساره وعت من نومها على الساعه 2 ونص .. استغربت انها ما لقت محمد فالفراش .. طلعت من الغرفه وراحت الصاله لقته نايم على الكرسي بعمق .. جابت لحاف وغطته .. باسته على جبهته ومسحت على راسه .. رجعت الغرفه ونامت ..
...............................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:07 AM
يوم جديد بنسماته وعبيره يطل عليهم .. مريم فتحت عيونها وابتسامة تفائل علت شفاها النديه .. التفت على خالد اللي كان نايم .. قربت منه وباسته على خده .. غطته وراحت تاخذ شور .. خلصت من الشور اللي عطاها نشاط .. قعدت خالد من النوم ..
مريم: خالد حبيبي ..
خالد: هممممم ..
مريم: قوم فديتك ..
خالد: الساعه كم ؟
مريم: الساعه 7 ونص ..
خالد: تو الناس .. قعديني الساعه 8 ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله ..
طلعت من الغرفه ونزلت تحت عند مرت عمها .. لقتها قاعده بروحها .. تشرب حليب وتقرى الجريده ..
مريم: السلام عليكم ..
ام محمد مبتسمه: عليكم السلام .. هلا والله بنتي ..
مريم: شحالج عمتي ؟
ام محمد: الحمدلله ..
مريم: عيل وين الباقي ؟
ام محمد: البنات نايمين .. والشباب اللي فيهم للحين نايم واللي طلع ..
مريم: حليلهم ..
ام محمد: يمه اصب لج شاي ولا حليب ؟
مريم: انا بقوم اصب لي ..
دخلت عليهم ساره وعيالها وراها .. ركضوا عند يدتهم وطبوا في حضنها ..
ساره: السلام عليكم ..
ام محمد ومريم: وعليكم السلام ..
ام محمد: هلا يمه ساره ..
ساره باست راس ام محمد وقعدت جنبها ..
ساره: شحالج عمتي ..
ام محمد: الحمدلله طيبه ..
ساره: مرايم فديتج صبي لي معاج شاي ..
مريم: ان شاءالله ..
ام محمد: يلا تريقوا بناتي ..
مريم: يكفيني الحليب عمتي ..
ساره: انا ترقت مع محمد ..
ام محمد: بالعافيه ..
قعدوا ثلاثتهم مع بعض والتوأم كانوا يلعبون حولهم .. مريم راحت تقعد خالد على الساعه 8 .. دخلت عليه ومالقته في فراشه ..
مريم " فديته قعد بروحه " .. فتحت الكبت وجهزت له ملابسه .. طلعت له ثوبه والغتره والقحفيه .. نزلت تحت تجيب الفحم عشان تبخر خالد .. طلع من الحمام وشاف ملابسه مجهزه على الكرسي .. سمع حس مريم وهي جايه الغرفه .. انخش ورا الباب وترك باب الحمام مفتوح .. دخلت مريم ومالقت خالد ..
مريم: خالد .. خالد .. يه وين راح .. دخلت الحمام وشافته فاضي .. وقف خالد وراها وطوقها بايدينه المبلله ..
خالد: صباح الحب يا حبي ..
مريم مبتسمه: صباحك عسل ..
خالد: فديت رحيتج والله ..
مريم ابتعدت عنه: يلا حبيبي بدل عشان ما تتأخر ..
خالد مبتسم: حاضرين مدام ..
مريم: هههههه .. شو مدام ..
خالد: كيفي ..
مريم وخالد: هههههه ..
خالد لبس وكشخ ومريم حطت البخر تحته عشان تبخيره .. عطرته وباسته على خده ..
مريم: فديت روحك يا خالد .. الله يوفقك ..
خالد مبتسم: فديت روحج يالغاليه ..
مريم سمعت صوت ياهل والتفت صوب الباب .. عقدت حواجبها وصدت ..
خالد: شو فيج ؟
مريم: كأني سمعت صوت ياهل ؟
خالد: يمكن عيال محمد اخوي ..
مريم: يمكن ..
خالد عدل غترته ونزل مع مريم تحت .. سلم على امه ومريم صبت له شاي خذه معاه وهو طالع .. مريم راحت ترتب غرفتها .. فتحت الدريشه تغلغلت اشعة الشمس داخل الغرفه نقت جو الغرفه .. رتبت السرير وسمعت حد يدخل الغرفه .. راحت صوب الباب وما لقت حد .. طلعت عند باب الغرفه التفتت يمين ويسار ومالقت حد .. استغربت ورجعت الغرفه .. وهي مندمجه في ترتيب الغرفه سمعت صوت الماي فالحمام .. راحت الحمام تشيك .. مالقت شي .. شيكت على ولف الماي كان مسكر .. استغربت وحست برعشه في جسمها .. سكرت باب الحمام واتصلت بخالد على طول ..
خالد: هلا حبيبتي ..
مريم: خالد ..
خالد: شو فيج ؟
مريم: خالد في شي غريب فالغرفه ..
خالد عقد حواجبه: شي غريب ؟! مثل شو ؟
مريم: وانا ارتب سمعت صوت الماي بالحمام .. ولما رحت اشيك مالقيت شي ..
خالد: لا حبيبتي يمكن يتهيء لج .. تعوذي من ابليس .. روحي تحت عند امي ..
مريم بخوف: ان شاءالله ..
خالد حس بخوفها: زين باجي البيت اشيك بنفسي ..
مريم بتردد: لا خالد ماله داعي ..
خالد: حياتي انتي ابي اطمنج ..
مريم: لا مو مشكله الحين بنزل تحت ..
خالد: زين لا تروحين الغرفه لين ارجع من الدوام .. مو مطول اليوم ..
مريم: زين حبيبي ..
سكرت من خالد وهي تتلفت حواليها .. تذكرت سالفة خالد مع الجنيه ..
مريم " هاي اللي انا خايفه منه " ..
طلعت من الغرفه وراحت تحت عند عمتها .. خالد تم يفكر في مريم ويحاتيها .. خلص شغله بسرعه وراح البيت .. اول ما دخل الصاله شاف مريم قاعده بروحها .. التفت عليه مبتسمه ..
مريم: هلا والله
خالد مبتسم: شو اخبارج ؟
مريم: الحمدلله ..
خالد مسك يدها وابتسم ..
خالد: يلا نروح فوق ..
مريم: زين ..
طلعوا ثنينهم الغرفه ومريم كانت تتباطئ في مشيتها .. خالد كان حاس فيها .. فتح باب الغرفه وكانت الغرفه عاديه ما فيها شي .. مريم تطمنت بوجود خالد جنبها .. راحت صوب الكبت وطلعت له ملابس البيت وخذت ثوبه وغترته وعلقتهم ..
خالد: شو مسويه لنا غدا اليوم يا مدام ؟
مريم مبتسمه: مممممم .. مسوين لكم دجاج مشوي ..
خالد: افا .. وانا قلت باكل من هالايدين الحلوات ..
مريم بدلع: عاد خالد ..
خالد حضنها بقوه: فديت دلوعتي والله ..
مريم همست في اذنه: احبك يا خالد ..
خالد مبتسم: وانا اموت فيج ..
مريم: زين اجيب لك الغدا هني .. لان محد موجود ..
خالد: ممممم .. الساعه كم الحين ؟
مريم: الساعه 12 ونص ..
خالد: بدري على ما الكل يجتمع ..
مريم: تبي اجيب لك الغدا عشان تقيل وترتاح شوي ..
خالد: زين ..
مريم: من عيوني ..
خالد: فديت عيونج والله ..
مريم ابتسمت لخالد وهي طالعه .. خالد حذف نفسه على السرير وتم يفكر في مريم
خالد " الله يستر جان ما تطلع لها .. فديت قلبها مريم الرقيقه " ..
مريم جابت الاكل وخالد تغدا .. قيل عشان يرجع الشركه العصر ..
فارس كان يسولف مع مناف ..
فارس: يا قلبه ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: وين سرحتي ؟
مناف: ولا مكان ..
فارس: مممممم .. شو اللي تفكرين فيه ؟
مناف: فيك ..
فارس: اموت انا في كلامج ..
مناف انحرجت وسكتت ..
فارس: زين حياتي امرج اليوم ..
مناف: ممممم .. متى عاد ؟
فارس: الساعه 10 يناسبج ؟
مناف: مممممم .. خلها 11 احسن ..
فارس: حاضرين لج الغاليه .. كم مناف عندي انا ..
مناف: فديت روحك يا فارس ..
تموا ساكتين فتره ..
مناف: زين فارس ..
فارس: يا لبيه ..
مناف: فديتك .. شسويتوا في المكسيك .. قولي مغامراتكم ؟
فارس: طال عمرج تونسنا وناسه مابعدها .. والناس هناك كانوا وايد طيبين .. اغلبهم بسطاء من اهالي القرى ..
مناف: زين ..
فارس: ضيفونا وماقصروا .. مره كلنا عند وحده عجوز .. مسكينه ضروسها مكسره ولما تتكلم اللي معانا بالعافيه كان يفهم لها .. فكانت تقول شي وتأشر على حلجها .. وهو يهز راسه ويقول اوكي .. قلنا له شو تقولك .. قالنا انها بتسوي اكل .. قلنا حلو بناكل ..
مناف مبتسمه: زين ..
فارس: وكل شوي كانت تأشر على حلجها واحنا كلنا نهز روسنا ونقول اوكي .. المهم راحت تجهز لنا الاكل .. بعد ما خلصت نادتها على غرفة الطعام .. رحنا وكل منها يتشهى الاكل لان ريحته طيبه .. قعدنا وجابت كراسي زود ماشاءالله كان فوق ال6 اشخاص .. المهم قعدنا واستعدينا للاكل .. اخوي حط اللقمه في حلجه واشوف ويهه احمر وكان يطالعنا وشوي وينفجر .. المهم انا و ولد عمي حطينا اول لقمه في حلوجنا الا ولد عمي يقول حار حار .. وتم متحرقص .. شرب كوب الماي كامل .. وكل منا تحرقص من حرورة الاكل ..
مناف: ههههه ..
فارس: اقولج ما تم فلفل فالمكسيك ما حطته ..
مناف: شدعوه .. ههههه
فارس: بس ذوقيه انتي .. والله يطلع الدخان من راسج ..
مناف: ههههه ..
فارس: بعد هالحروقه اللي صادتنا .. كلنا افترينا على السلطات وكلناها ..
مناف: هههههه .. حليلكم والله ..
فارس: بس يوم ما ينسي .. تحرقصنا صح .. تلهلبت السنتنا .. ما كلت شي كل ذاك اليوم
مناف: ليش ؟
مناف: لساني ماحس فيه تخدر ..
مناف: سمالله عليك حبيبي ..
فارس: ايه عليج لي قلتي حبيبي ..
مناف استحت وما ردت ..
فارس: حبيبتي ..
مناف: هلا ..
فارس: ماقدر اصبر اكثر ..
مناف: عن ايش ؟
فارس: عنج يا قلبه .. قريب بكلم اهلي .. واستعدي بيمرون عليكم ..
مناف انحرجت وفي نفس الوقت كانت طايره من الفرحه ..
مناف " فديت قلبك يا فارس " ..
فارس: ان شاءالله بتحبين اهلي .. عندي 3 خوات يجنون .. ثنتين فالجامعه و وحده تدرس رايحه ثاني ثانوي .. عندي اخوي الصغير يجنن حجمه يضحك ..
مناف: هههههه .. شلون بعد حجمه يضحك ؟
فارس: ههههههه . عمره 9 سنوات ولو تشوفينه تقولين عمره 6 سنوات .. صغيرون ..
مناف: حليله .. الله يحفظه ..
فارس: وعندي اخو اصغر من يدرس بالجامعه ..
مناف: يعني انتوا 3 اولاد و 3 بنات ؟
فارس: عليج نور .. وانا بكر امي وابوي ..
مناف: فديتك انته ..
فارس: باموت يا ناس على الغزل ..
مناف بدلع: فارس ..
فارس: يا قلب فارس انتي .. زين تبين تقعدين بيت اهلي ولا نجهز الشقه ونروح هناك على طول ..
مناف بخجل: مادري ..
فارس: اموت فالحياويه والله ..
مناف " والله احبك يا فارس .. الله لا يحرمني منك " ..
فارس: زين عيل اول ما يستوي الكلام بين الحريم على طول بامرج وبنروح نختار اثاث غرفة النوم ..
مناف: ان شاءالله فديتك ..
فارس: و كل يوم بمر عليج عشان اشوف ويهج الحلو ..
مناف عضت شفتها: فديت قلبك يا فارس ..
تم فارس يسولف مع مناف ويقولها شو بيسوي بعد ما يملج بها .. مر يومين على هالاحداث .. فارس راح عند امه عشان يكلمها بموضوع مناف ..
.....................
يتبعP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:09 AM
باقي من الوقت لي عندك ربع ساعه .. واروح واغيب عنك طول الايامِ " ..
كانت الساعه 10 الصبح .. فارس دخل البيت ولقى امه قاعده تقرى الجريده .. سلم عليها وقعد جنبها .. ام فارس استغربت دخول فارس البيت هالوقت ..
ام فارس مبتسمه: فديت هالويه المنور والله ..
فارس: الله يحيج الغاليه ..
ام فارس: شعندك طالع هالحزه يبه ؟
فارس: جاي اتكلم معاج ..
ام فارس بوناسه " فديت قلبك يا فارس ..الله يريح قلبك " ..
ام فارس: قول ابوي ..
فارس رطب شفايفه وتنفس بعمق ..
فارس: الغاليه انا قررت اكمل نص ديني ..
ام فارس بفرح: يعل الله يكملك بعقلك .. قول آمين ..
فارس مبتسم: آمين .. وباس راس امه ..
ام فارس مبتسمه: زين يبه .. قولي شو مواصفات البنت اللي تبي نخطبها لك ..
فارس بلع ريقه بصعوبه ..
فارس: ممممم .. يمه انا .. انا ..
ام فارس: انت شو يبه .. قول ..
فارس: انا في بالي وحده ..
ام فارس مبتسمه: فديت قلبه ولدي الغالي .. زين ما قلت لي من تكون هالبنت اللي امها داعيه لها ..
فارس: هههههه .. شدعوه انا فارس ..
ام فارس: والنعم يا فارس .. والله البنت اللي بتوافق عليك اشهد ان الله موفقها ..
فارس: تسلمين لي الغاليه ..
ام فارس: زين ما قلت لي من بنته ؟
فارس: ممممممم .. والله شفتها وعجبتني البنت ..
ام فارس عقدت حواجبها: فارس وين شايفها ؟
فارس: تذكرين يوم ترقد الجسمي ؟
ام فارس: اي يبه ..
فارس: شفتها فالمستشفى .. وعجبتني بصراحه .. جمال واخلاق ..
ام فارس: زين من ابوها ومن امها ؟ من خوالها وعمامها ؟
فارس: ماعرف يمه .. بس البنت دشت راسي وابيها ..
ام فارس: احم .. فارس انت تكلمها ؟
فارس: اكلمها ؟ قصدج تلفون ؟
ام فارس: اي ..
فارس: لا ماكلمها ..
ام فارس: زين ما تعرف من تكون ومن اهلها .. يبه لازم نسأل عنها ..
فارس: انا بجيب لكم اسمها الكامل وانتوا سألوا عنها على راحتكم ..
ام فارس بشك: فارس انت تعرفها ؟
فارس: لا يمه .. قلت لج ماعرفها ..
ام فارس تمت اطالع فارس بشك .. فارس توتر وتم يفرك ايدينه ببعض ..
ام فارس: زين جيب لنا اسم البنت خل نسأل عنها .. وبعدين من وين بتجيب اسمها ؟
فارس بقلق: يمه .. احنا ريايل ولي بغينا الشي بنوصله ..
ام فارس: اي ي ي .. زين ..
فارس: لاتقولين لاحد كلش ..
ام فارس: ابوك لازم يدري ..
فارس: اي مو مشكله .. بس انا اقصد خواتي ولا عمتي ..
ام فارس: ليش يبه .. خل يفرحون ..
فارس: اول سألي عن البنت وبعدين بنقولهم ..
ام فارس: يه .. ماعندك سالفه .. لازم ابلغ يدتك وعمتك على الاقل ..
فارس: زين .. بس لاتجيبين طاري لمرت عمي ولا عمي ..
ام فارس مستغربه: ليش ؟
فارس: يمه لا تقولين وبس ..
ام فارس: زين زين .. حشى كلتنا ..
فارس: هههههه ..
ام فارس: زين قولي يبه ..
فارس: شو اقولج الغاليه .. آمريني ..
ام فارس: البنت حلوه ؟
فارس: قمر 14 ..
ام فارس: حليلك يا فارس .. زين تحسها شايفه خير ونعمه ؟
فارس " هااا .. هاي اللي كنت خايف منه " ..
فارس: مادري يمه .. انا بس شفتها .. شلون بعد نعرف ان الواحد شايف خير من نشوفه ؟
ام فارس: ما عليك من هالكلام .. احنا بنسأل ..
فارس: يمه ترا البنت انا شاريها .. لو من تكون ..
ام فارس " والله شكلك شايف لك شوف اي فارس .. الله يستر منك بس " ..
ام فارس: يصير خير ان شاءالله ..
فارس: زين عيل اترخص انا ..
ام فارس: وين يبه ؟
فارس: برجع الشركه اكمل شغلي ..
ام فارس مبتسمه: الله يوفقك وين ما تخطي يا يبه ..
فارس باس امه .. سلم عليها وطلع من البيت وهو فرحان بس متوتر شوي .. اتصل بمحمد يبشره بالخبر الحلو ..
محمد: حياتي ..
فارس: يا قلبي ..
محمد: هلاو الله بالهصوت ..
فارس: ماقدر استحمل بعدك عني .. انت وين ؟
محمد: والله فالدوام ..
فارس: اطله يا عيوني .. مشتاق لك موت ..
محمد: واااي عليك ماقدر استحمل .. اجيك طيران الحين ..
محمد وفارس: هههههههه ..
فارس: شلونك ولد العم ؟
محمد: الحمدلله .. اعلومك ؟
فارس: تمام تمام تمام ..
محمد: وليش تمام ثلاث مرات ؟
فارس: احم احم ..
محمد: لا تقول ..
فارس: توني طالع من عندها ..
محمد بوناسه: وااااااو .. زين شلون كانت ردة فعلها ..
فارس: بغت اطير من الوناسه .. فديتها وايد استانست ..
محمد: كووووول والله .. زين انت وينك الحين ؟
فارس: طالع من البيت بروح الشركه .. مرني المكتب ..
محمد: حاضرين الغالي ..
فارس: سلامي عليك .. الدوام عندك خرابيط ..
محمد: لو سمحت احترم نفسك .. انا مضبط مديري ..
فارس: حلاه عليك والله ..
محمد: عيل شلون عيل ..
فارس: شغل عدل ..
محمد: اعجبك ..
فارس: تعجبني بس مو وايد ..
محمد: رح لوع الله جبدك بس .. خلني اطلع واجي اجابل ويهك ..
فارس: غصبن عنك ..
محمد: صدقني مجبور ..
فارس ومحمد: ههههههه ..
محمد: يلا الغالي القاك قريب ..
فارس: انتظرك حبيبي ..
سكر محمد وهو فرحان للخبريه اللي سمعها من فارس .. طلع من الدوام وراح عنده ..
ريما بنت سلمان خذت على الكل بسرعه فالبيت .. وخاصه الجوهره ..
ريما: عميمه جوجو ..
الجوهره: هلا حبيبتي ..
ريما: ليش بابا بالليل يطلع اصوات ؟
الجوهره عقدت حواجبها: اصوات ؟ شلون ؟
ريما: يعني كأنه يصيح .. اخاف يعوره شي مسكين
الجوهره " آيه عليك يا خالي .. يون من الهم اللي فيه .. الله يعينك يا خالي سلمان " ..
الجوهره: يمكن في شي يعوره .. انتي لو سمعتيه مره ثانيه .. قعديه من النوم ..
ريما: ان شاءالله ..
الجوهره: وين عمج يوسف ؟
ريما: راح مع صديقه ..
الجوهره: زين ابوج وينه ؟
ريما: بابا يتسبح ..
الجوهره: وهالثنين الواحد ما يعتمد عليهم .. مخلينج بروحج ..
ريما كانت اطالع الجوهره ومو فاهمه شي .. ابتسمت لها الجوهره .. مسكت يدها وراحوا فوق غرفة سلمان ..
ريما: عميمه جوجو
الجوهره: هلا عميمه ريما ..
ريما والجوهره: هههههه ..
الجوهره: قولي حبيبتي ..
ريما: انتي في بطنج بيبي ؟
الجوهره مبتسمه: اي حبيبتي ..
ريما: بنت ولا ولد ؟
الجوهره: مممممم .. ماعرف ..
قعدوا ثنتينهم على السرير يسولفون .. طلع سلمان من الحمام لاف الفوطه على خصره .. شافهم وابتسم ..
سلمان: الا جوجو هني اليوم ..
الجوهره عقدت حواجبها: الحين بسألك انت وذاك الهايت ..
سلمان مبتسم: من الهايت ؟
الجوهره: خالي .. شلون تخلون ريما بروحها فالبيت .؟!
سلمان: وين بروحها .. انا موجود ..
الجوهره: وين موجود يا خالي .. اول ما جيت لقيتها بروحها فالصاله ..
سلمان: وخير يعني .. انتي قلتي فالصاله مو فالشارع ..
الجوهره: يه خالي لو طلعت وانت ماتدري .. ولا حد دخل البيت ..
سلمان ضحك: ههههههه .. ليش مكبره الموضوع .. بعدين باب الحوش كان مسكر .. من بيدخل عليها ولا هي شاللي بيطلعها بروحها من غير ما تستأذن مني .. الدنيا بخير حبيبتي ..
الجوهره: لا تخلونها بروحها خالي ..
سلمان: زين زين .. ريما تعالي المج وحشتيني ..
ريما ابتسمت لابوها ونطت عليها .. حضنها سلمان وباسها على خدها .. ريما خذت المشط وتمت تمشط شعر سلمان الطويل .. سلمان كان لابس شورت قصير وفانيله بدون يدين .. ريما انتبهت لجرح كبير على ظهر سلمان ..
ريما: بابا شنو هاي ؟
سلمان: وين بابا ؟
ريما حطت يدها على العلامه اللي بظهر ابوها ..
ريما: هاي بابا ..
سلمان: طحت و انجرح ظهري ..
الجوهره: وين ؟
ريما: هني عميمه ..
الجوهره شافت العلامه اللي بظهر خالها واستغربت ..
الجوهره: شمنه يا خالي ؟
سلمان بهمس: يوم كنت بالسجن ..
الجوهره برقه: شلون استوت لك ؟
سلمان: من الضرب ..
الجوهره خنقتها العبره .. تمت تفحص العلامه وهي متأثره .. ريما كانت تقلد حركات الجوهره وتتفحص العلامه اللي بظهر ابوها .. باست ابوها على ظهره وحضنته .. سلمان استانس على حركتها ..
سلمان: زين ريما .. يلا سوي شعري ..
ريما: زين ..
ريما لمت شعر سلمان وربطته بالاستيك .. نزلت مع عمتها وابوها تحت .. تموا قاعدين فالصاله يسولفون ..
سلمان: اخبارج مع ابراهيم ؟
الجوهره مبتسمه: الحمدلله يا خالي .. مب مقصر معاي .. حاطني فوق راسه ..
سلمان: الله يوفقكم ان شاءالله .. اي شهر انتي الحين ؟
الجوهره: توني فالرابع ..
سلمان: الله يسهل عليج ..
الجوهره: تسلم يا خالي .. زين قولي خالي انت مو ناوي تتزوج ؟
سلمان: مادري والله .. الحين مافكر .. وبعدين اخاف على ريما ..
الجوهره باستغراب: شلون خايف عليها ؟
سلمان: اخاف اخذ وحده تلتها بعدين .. كفايه السنين اللي ابتعدت عنها ..
الجوهره: انا معاك في هاذي يا خالي .. بس لاتفقد الامل ..
سلمان: الحين مابي افكر فالموضوع .. انتي وهنوده موجودين .. وريما حبتكم وايد ..
سلمان حضن ريما وخنقته العبره .. الجوهره شافت الحزن في عيون خالها .. مسحت على راس ريما وراحت تسوي شاي و قهوه .. دخل يوسف وشاف سلمان يلعب مع ريما .. تم يطالعم ومستانس على لمتهم الحلوه ..
.............
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:10 AM
يوم جديد يطل على ابطالنا .. بوفارس راح بيت ابوه ولقى اخوه موجود وامه وابوه .. دخل وسلم ..
الجده: هلا وغلا بهالشوف ..
بوفارس: الله يحيج الوالده .. باس راسها ..
الجد: شلونك محمد ؟
بوفارس: الحمدلله طيب .. اعلومك انت ؟
الجد: الحمدلله ..
سلم على اخوه وقعدوا كلهم مع بعض ..
بوفارس: وين هيا عيل ؟
الجده: هيا راحت السوق مع الريم بنت حمد ..
الجد: شو موديهم من صباح الله خير ..
الجده: اي صباح انت بعد .. الناس قايله وانت تقولي صبح ..
الاخوان طالعوا بعض وضحكوا على امهم وابوهم ..
الجده: اصب لك حليب يبه ؟
بوفارس: اي الغاليه ..
الجد: عزوز وينه هاليومين ماشوفه ؟
بوفارس: طاير مع الشباب مع هالدراجات ..
بومحمد: شو هالدراجات بعد ؟!
بومحمد: بطابط يبه ..
الجد: والله انهم مقاليع .. عيل شاغلته هالبطابط .. اوريه اسود الويه ..
الجده: وش لك فيه .. حق المغازل ..
الجد بهمس: يالله بالستر ..
الاخوان طالعوا بعض وضحكوا مره ثانيه .. الجد رفع لهم الخيزران ..
الجد: من زمان ما ذقتوها ..
بومحمد: شدعوه الوالد نضحك معاك ..
الجد: عن الضحك اللي ماله حلاه ..
بوفارس: ان شاءالله .. احم .. زين يبه فارس ولدي بغانا نخطب له ..
الجده بفرح: يعل الله يوفقه ان شاءالله ..
الجد: بالمبارك .. يستاهل هالولد ..
الجده: ومن بغى ؟
بوفارس: بنت شافها .. والحين نسأل عنها وعن اهلها ..
الجده: وين شافها ؟
بوفارس: فالمستشفى .. يوم ترقد الجسمي فديته ..
الجده: هممممم .. ولدك مب هين .. اتصل خل اكلمه ..
بوفارس مبتسم: ان شاءالله ..
اتصل بوفارس بولده عشان امه تكلمه ..
فارس: هلا والله ..
بوفارس: هلا يبه .. يدتك تبي ..
اليده سحبت التلفون من يد ولدها ..
الجده: انت ماتقولي من هاذي اللي تبي تعرس عليها ..
فارس: هههههه .. وعليكم السلام ورحمة الله .. الناس تسلم اول ..
الجده: مابيي اسلم عليك يالعفريت .. رد علي الجواب ..
فارس مبتسم: اموت فالجواب انا ..
الجده: لا تطنز عليه يا ولد اليوم ..
فارس: شفيها بنت امس ..
الجده: ومرض يمرض اليهود ..
فارس: آمين ..
الجده: رد الجواب ..
فارس: اي جواب الغاليه .. ؟
الجده: وين طحت عليها هالبنت .. بتقص عليهم وبيصدقونك .. بس انا ما تمشي علي ..
فارس: هههههه .. خفي علينا يالفلته ..
الجده: فلته تضربك على ويهك ..
فارس: هههههه ..
الجده: بسك تكركر .. قولي من هاذي ؟
فارس: يدتي شفتها وعجبتني ..
الجده: ما تعرفها يعني ؟
فارس: لا ماعرفها .. شلون بعرفها يعني ..
الجده: علينا يا ولد اليوم .. اشوفك لي تكلمت فالتلفون ينخطف لونك ..
فارس " صادوه " ..
فارس: لا يدتي انتي ما تشوفين عدل .. لبسي نظاره ..
الجده: عمى يعمي اليهود ان شاءالله .. تقولي البس نظاره .. لا مادريت بحط عدسات بعد ..
فارس ضحك بصوت عالي: هههااااااااااااي .. حطي عدسات ملونه بعد ..
الجده: لا تجنني ..
فارس: شو تبين اقولج الغاليه ..
الجده: من هاذي ؟
فارس: قلت لج شفتها وبغيتها ..
الجده: شوف اليوم المغرب تمر علي ..
فارس مبتسم: حاضرين الشيخه .. اي اوامر ثانيه بعد ..
الجده: لوع الله جبدك بس .. فارق عن ويهي .. وسكرت في ويهه التلفون ..
فارس مات من الضحك على يدته .. رجع بوفارس اتصل له مره ثانيه ..
فارس: ها يبه ..
بوفارس: يدتك معصبه .. ههههههه
فارس: هههههه .. ليش ؟
بوفارس: ما تعرفها يعني .. تقول اكيد تعرف البنت ..
فارس: لا من وين بعرفها ..
بوفارس: موفق يبه .. يلا عيل اشوفك فالبيت ..
فارس: ان شاءالله ..
سكر بوفارس وكمل سوالف مع امه وابوه واخوه .. دخلت عليهم هيا والريم بنت حمد .. سلماو على بعض وقعدت هيا والريم معاهم ..
الجد: فروس ولد اخوج كبر ..
هيا مبتسمه: شو فيه فديته ؟
الجد: بيعرس ان شاءالله ..
هيا بفرح: وا فديته والله ..
الريم سمعت هالكلام وحست ان الدنيا تدور حولها .. ما ستوعبت الكلام اللي سمعته .. دقات قلبها تسارعت وتمت تتنفس بسرعه ..
هيا: ومن اللي حاط عليها العين ؟
بوفارس: وحده شافها والحين نسأل عنها ..
هيا مبتسمه: من بنته ؟
بوفارس: بنت فلان الفلاني ..
هيا: والنعم فيهم والله .. البنت شو اسمها ؟
بوفارس: ماعرف اسمها .. ولا فارس يعرف ..
هيا: بنسأل عنهم ان شاءالله ..
بومحمد: الله يوفق له فارس .. ريال وينشد فيه الظهر .. يستاهل والله ..
بوفارس: ما عليك زود الغالي .. وبهمس .. تعال ابيك برا شوي ..
بومحمد: ان شاءالله ..
قاموا بيطلعون الا الجد يناديهم ..
الجد: على وين ؟
بوفارس: ابي اوريه سمان مال السياره ..
الجد: اي ي ي ..
طلعوا يسولفون برا فالحوش .. وبوفارس كان شكله متضايق ..

بومحمد: شو فيك يبه ؟
بوفارس: والله يا حمد فارس .. سكت ونزل راسه ..
بومحمد عقد حواجه: شو فيه فارس ؟
بوفارس: ام فارس كلمتني عن البنت امس ..
بومحمد باستغراب: زين .. شو فيها البنت ؟
بوفارس: ام فارس قالت لي كلمه و للحين كلمتها ترن في اذني ..
بومحمد: خوفتي يا محمد .. قولي شو قالت لك .؟
بوفارس: قالت لي البنت مو من ثوبنا ..
بومحمد: لا حول ولا قوة الا بالله .. و ولدك وين لافي عليها ؟
بوفارس: اقولك شايفها ..
بومحمد: زين زوجتك شو تبي بالضبط ؟ شو يعني مو من ثوبنا ؟ مب آدميه البنت ..
بوفارس: والله خايف من فارس ..
بومحمد: ولدك عنيد صح ؟
بوفارس: وامه اعند منه .. الله يستر من الجاي ..
تموا يناقشون موضوع فارس بهدوء .. اما الريم المسكينه .. كانت في صدمه للحين ما فاقت منها ..
الريم " فارس بيتزوج ؟ فارس فارس فارس .. لا مستحيل .. فارس لي .. انا احبه .. وانا بنت عمه اقرب له من اي بنت .. احبك يا فارس .. احبك " ..
.................
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:12 AM
هيا: اريامي ..
الريم: هلا عميه ..
هيا: وين سرحتي ؟
الريم: ولا مكان ..
الجده: شو اللي شاغل بالج ؟
الريم ولا شي يدتي ..
قامت عنهم بتطلع من الصاله ..
هيا: وين رايحه فديتج ؟
الريم: بروح الحمام عميمه ..
هيا: زين حبيبتي ..
ركضت الريم صوب الحمام .. دخلت وسكرت عليها الباب .. تنفست بسرعه وتمت تصيح .. حاولت انها تمسح دموعها بس كل ما تمسح تنزل دموع اكثر واكثر .. غطت ويها وتمت تشهق من الصياح .. راحت عند المغسله وغسلت ويها بالماي البارد .. عيونها صارحت حمر .. خافت تطلع ويسألونها .. تمت فتره فالحمام تلهي نفسها عشان ما تصيح .. القت نظره على نفسها فالمرايه .. تنفست بعمق طلعت الصاله عندهم .. لقتهم كلهم موجودين الا عمتها ..
الريم: يبه خل نمشي ..
الجد: وين تروحون ؟
الريم: يدي مصدعه من السوق ..
الجد: الله باليكم تطلعون من صباح الله خير ..
الجده: وش عليك منهم ..
الجد: هاذي البنت صدعت .. شو يسوى عليها ..
الجده: كيفهم كيفهم ..
بوفارس: خذ بنتك وحرك ..
بومحمد مبتسم: هههههه .. هاي اللي بسويه .. يلا الريم يبه ..
الريم: ان شاءالله ..
طلعوا مع بعض والريم ما كانت على بعضها .. بومحمد حس في بنته .. وهم فالسياره سألها ..
بومحمد: شو فيج فيدتج ؟
الريم: يبه مصدعه من الشمس .. ما كلت شي وراسي يدور ..
بومحمد: زين امر اخذ لج شاي الحين ؟
الريم: لا يبه .. ابي اروح البيت انسدح .. وبرتاح ان شاءالله ..
بومحمد: على هواج يبه ..
وصلوا البيت والريم كان ودها تطير على غرفتها مو تمشي لها .. سلمت على امها وراحت الغرفه وقفلت عليها الباب .. حذفت نفسها على السرير وتمت تصيح من خاطرها ..
الريم : ليش يا فارس ليش ؟ .. يعني ما حسيت بحبي .. والله اني اولى من الغريبه .. احبك يا فارس احبك .. آآآه ..
تمت تصيح بحزن المسكينه .. في هالاثناء فاطمه اتصلت بمريم تبشرها بهالخبر الحلو ..
مريم بوناسه: واااااو .. احلى خبر ..
فاطمه: بس تدرين مرايم ..
مريم: شو ؟
فاطمه: تمنيت مناف لفارس ..
مريم: اي وانا بعد .. يلا مافي نصيب .. بس دام فارس ترك قلبه يختار ما نقدر نوقف في دربه ..
فاطمه: اي والله ..
مريم: الا مناف شو اخبارها ؟
فاطمه: طيبه وتسلم عليج .. كلمتها من كم يوم ..
مريم: انا كلمتها يوم رجعت من السفر مره وحده بس ..
فاطمه: انا اتصل فيها مرتين او ثلاث مرات فالاسبوع ..
مريم: حليلها والله .. زين ومن تكون هالبنت اللي بغاها ؟
فاطمه: مادري .. بس قالي بنت فلان الفلاني .. سمعتي بهالاسم من قبل ؟
مريم: والله ما مرت علي بنت اسم ابوها بهالاسم .. و وين شايفها فارس ؟
فاطمه: يوقل فالمستشفى .. لما ترقد الجسمي ..
مريم: حليله والله ..
فاطمه: بس فارس امس يسولف معاي .. يقولي انه مو مرتاح لويه امي هاليومين ..
مريم باستغراب: ليش ؟
فاطمه: هو اصلا قال لامي من اسبوع .. احنا تونا ندري .. واعتقد ان امي سألت ويقول انه يشوف ويه امي متغير غير عن يوم لما قالها انه قرر يتزوج ..
مريم: شو بيغير امي يعني ؟
فاطمه: مادري ..
مريم: يعني انتي تعرفين امي .. لها نفس على الناس شوي .. نفس ايمانو ..
فاطمه: لا ماعتقد امي توقف في طريق حد فينا يا مريم .. وبعدين لو البنت ما كانت من مستوانا .. واصلا شو فيه مستوانا .. احنا مو اعلى من الناس .. ولا احنا اللي البلاد تحت يدنا .. الحمدلله احنا ناس عادين ..
مريم: فطوم حبيبتي .. انتي تقولين هالكلام .. بس غيرج يقول عكسه ..
فاطمه: من تقصدين ؟
مريم: يعني كلامي واضح .. شوفي امي من ربعها .. و شوفي ايمان اختي من ربعها ..
فاطمه: شدخل يعني ..
مريم: فطوم شو فيج اليوم ..
فاطمه: مافيني شي .. بس كلامج غريب ..
مريم: شو الغريب فيه ؟ اقولج امي ما ترافج اي حد .. امي متكبره على الناس .. على الرغم من طيبتها .. من ربع امي الا نسوان التجار والوزراء .. ايمانو ام كشه .. من ربعها .. بنات ربع امي .. عمرج سمعتي ان ايمان مرافجه غير هالبنات .. من يوم هي صغيره ما تعرف غيرهم ..
فاطمه: صح كلامج .. بس ماعتقد ان امي تفكر جي ..
مريم: بقولج شي بس في ذمتج يا فطيم ما يطلع ..
فاطمه عقدت حواجبها: شو .. قولي ..
مريم: لما تقدم لج يوسف .. سمعت امي تقول لابوي ما تمنيته لها ..
فاطمه بصدمه: ليش ؟
مريم: لان يوسف مستواه اقل من مستوانا .. بس ابوي قالها ان الولد مو بفلوسه باخلاقه .. شوفي ما انكر ان امي تحب يوسف وارتاحت له من اول مره شافته مع اخواني .. بس ما تمنته ياخذ وحده فينا ..
فاطمه دموعها نزلت على خدودها من الكلام ..
مريم: فطيم لا تزعلين من كلام امي .. بس شوفيها تحب يوسف وتعزه بمعزة اخواني ..
فاطمه تمسح دموعها: ما توقعت امي جي تترفع على الناس وشايفه نفسها .. يعني احنا عندنا خير والحمدلله .. بس شدخل ان لازم ناخذ واحد راهي ولا راعي حلال ..
مريم: عاد هاي تفكير امي .. لانها تربت على هالشي .. تذكرين بابا شو قالنا مره ..
فاطمه: عن ؟
مريم: يوم قالنا انه كان موظف فالوزاره .. وامي هي اللي شجعته انه يكمل دراسته ويمسك منصب وبعدين تقاعد ويجابل حلاله بنفسه .. ونفس الشي سوته مع فارس اخوي ..
فاطمه: انا ما انكر ان امي لها افضال علينا بس الله يهديها شلون تتكبر على الناس ..
مريم: الله يهديها ان شاءالله .. بس صدقيني انها تحب يوسف وايد .. حتى اكثر من خالد ..
فاطمه: صدمتيني يا مرايم ..
مريم: تتوقعين قلبة ويه امي لان البنت عاديه ؟
فاطمه بعصبيه: شو تبي بعد .. تبي فارس ياخذ بنت امير ولا تاجر ولا شو ..
مريم: شو فيج تنرفزتي الحين .. لا تخلين اتحسف اني قلت لج ..
فاطمه: والله غصبن عني ..
مريم: هونيها وتهون . وادعي لفارس ..
فاطمه: اله يوفق له ان شاءالله ..
مريم: زين انا بروح خالد يناديني ..
فاطمه: زين .. سلمي عليه ..
مريم: ان شاءالله .. مع السلامه ..
فاطمه: مع السلامه ..
سكرت وراحت عند الباب تستقبل خالد .. مع انها مستغربه انه بيرجع هالوقت .. لان كانت الساعه 12 ونص .. وخالد يرجع الساعه 2 من المكتب ..
مريم: هلا حبيبي ..
فتحت الباب وما لقت حد .. عقدت حواجبها مستغربه ..
مريم " يه وين راح خالد ؟ .. خل انزل اشوفه يمكن نزل " ..
نزلت الصاله ومالقت حد الا ساره وعيالها فالصاله .. شافت الخدامه فالممر وسألتها ..
مريم: خالد رجع ؟
الخدامه: لا مدام .. يجي الساعه 2 ..
مريم باستغراب: زين ..
راحت غرفتها وهي تفكر في الاشياء اللي تصير لها .. اتصلت بخالد تطمن عليه ..
خالد مبتسم: هلا حبيبتي ..
مريم: شلونك حبيبي ؟
خالد: الحمدلله .. شو تسوين ؟
مريم: ولا شي والله .. كنت اكلم فطيم اختي .. وتسلم عليك ..
خالد: الله يسلمها .. وينها من زمان ما شفتها ..
مريم: مشغوله ..
خالد: الريل خذ كل وقتها ..
مريم: هههههه ..
خالد: فديت هالضحكه والله ..
مريم: فديت روحك حبيبي ..
خالد: شو الغدا اليوم ؟
مريم: مادري ما شيكت والله ..
خالد: شو رايج امرج ونروح نتغدا برا ؟
مريم: مممممم .. زين حبيبي .. متى بتمرني ؟
خالد: 1 ونص بكون فالبيت .. اجهزي ..
مريم: ان شاءالله ..
سكرت من خالد وهي فرحانه .. تجهزت ونزلت تنتظر خالد فالصاله .. ساره شافتها متكشخه ..
ساره: على وين ؟
مريم: بروح اتغدى مع خالد ..
ساره: وين بتتغدون ؟
مريم: بنروح مطعم ايطالي جديد ..
ساره: بالعافيه ..
مريم: الله يعافيج ..
تمت مريم تلاعب عيال ساره لين خالد اتصل لها تلفون وطلعت له .. ركبت السياره وخالد مبتسم لها .. مسك يدها وباسها ..
خالد: شو اخبارج حياتي ؟
مريم مبتسمه: مشتاقه لك حياتي ..
خالد: فديت شوقج والله ..
مريم: زين بنتم في الحوش وايد ؟
خالد: هههههه .. لما تكونين قريبه مني .. انسى الدنيا ومافيها ..
مريم: فديت كلامك يا اغلى خالد ..
خالد: الله لا يحرمني هاللسان الحلو ..
مريم: ولا يحرمني منك ..
حرك خالد وتوجهوا للمطعم الايطالي .. تغدوا فيه وطلعوا يتمشون على البحر شوي .. رجعوا البيت على الساعه 4 خالد كان تعبان من الشغل ومصدع .. دخلوا الغرفه ومريم جهزت له ملابسه .. خذ له شور سريع واستلقى على الكرسي يقلب قنوات التلفزيون .. مريم قعدت عند ريوله وتمت تهمزه .. غط خالد من التعب .. مريم غطته وراحت طلعت لها كتاب تمت تقرى فيه لين الساعه 5 ونص .. دخلت خذت لها شور وطلعت قعدت خالد من النوم عشان الصلاه ..
مريم: خالد .. خالد حبيبي يلا قوم ..
خالد: هممممم ..
مريم: قوم حبيبي بيأذن المغرب بعد شوي ..
خالد: ان شاءالله ..
راحت مريم عند التسريحه .. فتحت شعرها وتمت تمشطه وهي مجابله المرايه .. خالد فتح عيونه وشاف مريم وهي تمشط شعرها .. وفجأه شاف شعرها يطول ويطول وهي تمشطه .. كل ما مشطته يطول لين وصل الارض .. التفتت عليه مبتسمه .. وخالد بطل عيونه يطالعها .. مريم كانت حاطه شعرها على كتوفها وتمشطه .. وكل شوي يطول وكانت لما تمشطه يدها تطول وتوصل لين الارض وهي تمشطه ..
مريم مبتسمه: شو فيك حبيبي ..
خالد قام من الكرسي ومشى متجه لها وهو متخرع ..
خالد: هاي انتي ..
مريم: خالد شوفيك ؟
خالد: خليني اعيش حياتي معاها ..
مرم: من هاذي ؟
خالد بصراخ: انتي ..
مريم بخوف: خالد شو فيك ..
خالد التفت وراه: مريم ..
مريم: من تكلم خالد ؟
خالد طوق ويهه بيدينه وغمض عيونه ..
مريم: خالد حبيبي شو فيك ؟
خالد: ولا شي فديتج .. حلم مزعج ..
مريم " شو هالحلم اللي خلاك تقوم من مكانك؟! "
مريم: سمالله عليك حبيبي .. تعال ارتاح على السرير فديتك ..
مشى خالد مع مريم وانسدح على السرير .. تم يفكر في مريم وكان خايف عليها .. تمت مريم تقرى عليه وتمسح على راسه ..
مريم مبتسمه: قوم حبيبي توضأ بيأذن ..
خالد: ان شاءالله حياتي ..
خالد راح المسيد وهو يفكر في مريم وخايف عليها ..
خالد " الله يحفظ مريم منها بس" ..
...............
يتبع
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-11-2007, 09:25 AM
سود العيون تخلي وتشلي .. الالباب من الالباب .. هاذي وصايف خلي متجلي .. وقلبي بهواهم ذاب "
فارس كان يفكر في مناف وهو قاعد على السيف ..
فارس " ان شاءالله يا مناف بنجتمع تحت سقف واحد .. والله لاعزج واشيلج على راسي .. انتي خذتي قلبي وعقلي دخلتي قلبي بدون استأذان .. وقلبي رحب بقلبج .. صرتي الهوا اللي اتنفسه .. مافكر الا اونتي بقلبي .. انا عايش عشان مناف وبس .. بدون مناف حياتي مالها معنى .. بدون مناف مابتنفس الهوا .. بدون مناف قلبي مابيدق .. بدون مناف ماللحياة طعم او معنى .. والحياة بوجود مناف .. الحب والراحه .. الحنان والشوق .. الاحساس والذوق مناف حياتي وهي لي انا وبس .. يارب تيسر الامور بيني وبينها " ..
خذ نفس عميق وتم يراقب امواج البحر .. غلغل اصابعه في شعره ورفع راسه للسماء .. انسدح على ظهره وتم يتأمل الغيوم في السماء .. كانت تتحرك ببطئ مع نسمات الهوا العليله .. غمض عيونه وشاف مناف في ظلمة عيونه .. ابتسم وقال ..
فارس: أحــبــج ..
تم على حاله فتره .. ركب السياره وراح البيت .. دخل ولقى امه وفاطمه قاعدين يسولفون ..
فارس: السلام عليكم ..
فاطمه وام فارس: عليكم السلام ..
فاطمه: ممممممم .. من وين جاي ؟
فارس مبتسم: ليش ؟
فاطمه: زفر .. ريحتك بحر ..
فارس: هههههه .. كنت رايح البحر ..
ام فارس: شو عندك ؟
فارس: تمشيت شوي .. الجو حلو
ام فارس: حر ..
فارس: عند البحر الجو غير ..
فاطمه: فارس كلم يوسف يبيك ..
فارس عقد حواجبه: يوسف ..
فاطمه: اي .. من شوي كلمني يقولي اتصلك وجوالك مبند ..
فارس طلع جواله من جيبه وشاف انه مبند ..
فارس: اوه .. الظاهر خلصت البطاريه .. بروح اشحنه واتصل له ..
فاطمه: زين ..
ام فارس كانت اطالع فارس وعيونها فيها كلام .. فارس انتبه لنظرات امه ..
فارس: وين ابوي ؟
فاطمه: طالع مع عمي ..
فارس: اها ..
قام وراح الغرفه .. وهو رايح كان يفكر في نظرات امه له .. دخل الغرفه واتصل بيوسف .. خلص مكالمته مع يوسف ودخل خذ له شور .. اتصل بمناف ..
فارس: وحشتي قلبه يا انتي ..
مناف مبتسه: فديت قلبه والله ..
فارس: شحالج يا انتي ..
مناف: الحمدلله .. بعدين شهالكلمه الجديده ..
فارس: اي اسم حياتي ؟
مناف: يا انتي ..
فارس: اي والله با انتي ..
مناف بدلع: عاااد فارس ..
فارس بصوت عالي: وااااااااي .. اموت فالدلع ..
مناف: هيييييي .. شفيك تصرخ ..
فارس: بصرخ وباعلى صوتي بقول احبج احبج احبج يا انتي ..
مناف: يا مينون ..
فارس: انا مجنون حبج .. انتي وبس يا انتي ..
مناف: وانا اموت فيك يا فارس ..
فارس: انتي .. انتي كل مافي هالوجود .. انت القمر .. لا الشمس .. لا الهوا اللي اتنفسه ..
مناف: حبيبي انته والله ..
فارس: تدرين ودي اخطفج واخبيج عن كل العيون ..
مناف بدلع: فارس ..
فارس: باموت انا من دلعها .. عيونه انتي .. قلبه .. حياته .. آمريني ..
مناف: ابي صورتك ..
فارس: بس صورتي .. انا كلي تحت امرج ..
مناف تتغلى: لا بس صورتك ..
فارس: يالبخيله ..
مناف: ههههه ..
فارس: تعرفين خاطري شو اسوي بنفسي ؟
مناف: شنو؟
فارس: خاطري يطلع لي مارد المصباح ..
مناف باستغراب: زين ..
فارس: وبطلب منه امنيه وحده بس ..
مناف: وش الامنيه عاد ؟
فارس: بطلب من المارد انه يسويني صغير .. عشان تحتفظين فيني ..
مناف: هههههه .. حبيبي ..
فارس: لحظه ما كملت ..
مناف: كمل حبيبي ..
فارس: زين وانا صغير .. ابيج تعلقيني على صدرج .. ابي اكون قريب من قلبج على طول ..
مناف: حياتي انته والله .. انت مو بس بقلبي .. انت كياني يا فارس .. بدونك الدنيا سوده بعيوني ..
فارس: احبج يا مناف ..
مناف: وانا اموت فيك ..
محمد اتصل بفارس اللي كان شاغل الخط مع مناف ..
محمد: ابوك يا انتظار ..
فارس: لحظه حياتي .. ولد عمي متصل لي على الخط الثاني ..
مناف: زين حبيبي ..
فارس: هلا وغلا حمادي ..
محمد: روح يا انتظار انته ..
فارس: هههههه ..
محمد: وحشتني يا قلبي ..
فارس: وانت اكثر يا عيوني ..
محمد: انت فالبيت يا حياتي ؟
فارس: اي فابيت يا عيوني انته ..
محمد: يا بعد طوايفي بمرك ..
فارس: بينور المكان بوجودك يا شمعة حياتي ..
محمد: احم احم .. يا قلبي عليك وعلى رومنسيتك ..
فارس: حاضرين للطيبين ..
محمد وفارس: ههههههه ..
محمد: مادري شو بسوي بدونك يا فروس ..
فارس: بيعنا فالسوق حمود ..
محمد: خلها على الله ..
فارس: للحين راكب راسك انت ؟
محمد: فروس مالي خلقها .. مب قادر اجابلها ..
فارس: الله يهديك يا حمود ..
محمد: اقولك ماقدر ماقدر ..
فارس: زين تعالي البيت انتظرك ..
محمد: زين .. سلام
فارس: سلام ..
سكر من محمد وهو حزين على حاله .. رجع لمناف ..

فارس: حياتي ..
مناف: حبيبي مشغول ؟
فارس: لا بس ولد عمي بيمرني ..
مناف: عيل اخليك معاه ..
فارس: للحين ما طلع من بيتهم ..
مناف: زين ..
فارس: ان شاءالله قريب بنروح نعتمر ..
مناف: الله .. يا حظكم ..
فارس"فديتها": ايه عليج والله ..
مناف: خاطري اشوف الكعبه ..
فارس: اوعدج يا مناف .. بعد ما نملج ونسوي العرس .. بوديج مكه اسبوع .. وصدقيني ملا تروحين هناك والله ماودج ترجعين ..
مناف: كم مره رحت من قبل ؟
فارس: تقريبا كل ينه او سنتين مره ..
مناف: ماشاءالله عليك ..
فارس: بأذن الله بعد ما اخطفج .. كل سنه فالربيع بوديج ..
مناف: بأذن الله ..
تم فارس يسولف مع مناف عن مستقبلهم ..
فارس: انتي تحبين البنات ولا الاولاد اكثر ؟
مناف: ما تفرق عندي .. وانت ؟
فارس: انا احب البنات ..
مناف: فديت روحك .. ليش يعني البنات ؟
فارس: البنت حلو تدلعها .. الولد لو دلعته يتخدى .. مو شي ..
مناف: فديته اللي يحب يدلع والله ..
فارس: تتوقعين عيالنا بيشبهونج ولا يشبهوني ؟
مناف: ممممممم .. مادري ..
فارس: انا ابيهم كلهم يشبهونج انتي ..
مناف: هههههه . ليش ؟
فارس: عشان انتي امهم وانا اموت في امهم ..
مناف: فديت روحك ..
فارس: انت شطول شعرج ؟
مناف: يعني يغطي ظهري .. ليش ؟
فارس: لا بس اسأل ..
مناف: زين انت تحب الشعر الطويل ولا القصير ؟
فارس: ما تفرق عندي .. حتى لو تحلقين قرعه ..
مناف وفارس: هههههههه
مناف: اشوف شعرك طول بعد القرعه ..
فارس: هههههه .. اي استخدم شامبو خطير يطول الشعر في يومين ..
مناف: شدعوه .. شهالشامبو ..
فارس: هههههه ..
مناف: لا ماشاءالله شعرك طول ..
فارس: لا ما طول وايد .. يعني الحين تواليت ..
مناف: لا شفته ذاك اليوم ..
فارس: فديت عيونج اللي شافت شعري والله .. انتي تحبين الشعر الطويل ولا القرعه ..
مناف: ههههههه .. مممممم .. احب يعني الشعر اللي تطيح خصلاته على الويه .. يعني قبل ما تقرع كان شعرك يجنن ..
فارس: فديت قلبج انا .. ما يهمج الغاليه .. نطول الشعر عشان خاطر هالعيون ..
مناف: حياتي انته ..
فارس: وانتي عمري ..
محمد اتصل بفارس لانه وصل عند بيتهم .. فارس استأذن من مناف ونزل عند محمد .. استقبله وراحوا غرفة فارس .. قعد وجابل التلفزيون .. فارس طلب منهم يجيبون لهم الشاي والقهوه فالغرفه .. رجع عند محمد الغرفه ..
فارس: ها حمودي ..
محمد مبتسم: مممممم ..
فارس: شو فيك ؟
محمد: ولا شي .. ما عندك افلام ؟
فارس: افتح الدرج شوف لك فلم ..
محمد: كم باقي على الاذان ؟
فارس: باقي نص ساعه ..
محمد: زين عيل خل نجهز لنا فلم .. نروح نصلي وبعدين نشوف الفلم ..
فارس: حلو ..
محمد اختار فلم وجهزه .. تموا يسولفون مع بعض شوي .. دخلت عليهم ايمان وام فارس ..
ام فارس: حيالله من يانا ..
محمد مبتسم: هلا والله مرت عمي .. شحالج الغاليه ؟
ام فارس مبتسمه: الحمدلله .. اخبارك واخبار الاهل ؟
محمد: الحمدلله طيبين ..
ايمان: ليش ما جبت معاك اليهال ؟
محمد: راحوا بيت يدتهم ..
ايمان: مره ثانيه جيبهم وجيب الريم بعد ..
محمد: ان شاءالله ..
ام فارس: محمد يبه تعال ابيك شوي ..
فارس ومحمد طالعوا بعض ورفعوا حاجب ..
محمد: ان شاءالله ..
طلع محمد ورا ام فارس .. قعدوا فالصله اللي فوق ..
ام فارس: محمد طلبتك تقولي الصج ..
محمد رفع حاجب: احم .. تفضلي ..
ام فارس: هالبنت اللي بغاها فارس من وين يعرفها ؟
محمد " الله يستر " ..
محمد: اي بنت ؟
ام فارس: البنت اللي يبيني اخطبها له ..
محمد: ما قالي شي عن اي بنت ولا خطوبه ..
ام فارس: محمد .. فارس ما يخش عليك شي وانت ما تخش عليه شي .. هات من الاخر ..
محمد بلع ريقه: صدقيني ماعرف عن شو تتكلمين ..
ام فارس: محمد .. وتمت اطالع بعيونه .. قولي من وين يعرفها ؟
محمد: شوفي مرت عمي .. صج انا وفارس ما نخش على بعض شي .. بس هالموضوع ما جاب لي طاريه ..
ام فارس: زين سأله من تكون هالبنت ..
محمد: ان شاءالله .. بس شو فيها البنت ؟
ام فارس: البنت مو من ثوبنا ..
محمد " الله يصبرك يا فارس" ..
محمد: شلون مو من ثوبكم ؟
ام فارس: احنا وين وهم وين ..
محمد: بس ما شوف فيها شي ..
ام فارس: الا فيها وفيها بعد ..
محمد: شو اللي فيها ؟
ام فارس: شوف انا متأكده ان فارس يعرفها .. وهي لاعبه في عقله تبي تتكشخ بفلوسه ..
محمد " اعوذ بالله " ..
محمد: شوفي انا اروح وارد مع فارس .. ما قط سمعته يكلم بنات ..
ام فارس: انت تدري عن شي وخاشه عني .. وبوفارس بعد يدري عن شي وخاشه عني .. تراني مب غبيه ولا مدمغه ..
محمد: محشومه مرت عمي .. بس لو فارس يعرف حد .. ما بيخش عليج صدقيني " يا رب سامحني كذبت عليها "
ام فارس: بس هالبنت ما ياخذها فارس ..
محمد: اذكري ربج يا ام فارس ..
ام فارس: انا سألت عن البنت واهلها ..
محمد: زين شو قالوا لج عنها ؟
ام فارس: زينه وما عليها كلام .. بس قلت لك مب من ثوبنا .. مب مستوانا ..
محمد: الله يهديج يا مرت عمي ..
ام فارس: من اهلها .. من امها .. من ابوها .. ابوها كان حافي ومنتف .. امها لا تقرى ولاتكتب .. وماعندها الا اخوان ثنين .. وصغار بعد .. بكره خوال عيال ولدي فقاره .. عايشين في خرابه ..
محمد: مب عيب .. وعيال فارس بيشيلون اسمه ..
ام فارس: الله يخليك يا محمد .. شوف جانه يعرف البنت .. خله يقصر الشر ويشلها من باله ..
محمد انصدم بكلام ام فارس .. ما توقع انها مترفعه على الناس بهالطريقه ..
ام فارس: وصل له الكلام يا محمد .. بس لاتجيب له طاري عن الكلام اللي دار بيني وبينك ..
محمد: ان شاءالله ..
ام فارس قامت بتروح عن محمد .. محمد وقف بذهول يطالعها وهي رايحه .. ما توقع كلامها بالمره .. راح الغرفه عند فارس اللي كان مع ايمان ويشتغلون على الكمبيوتر ..
محمد: فارس قوم نروح المسيد .. بعد شوي بيأذن ..
فارس: ان شاءالله .. ايماني ..
ايمان: هلا ..
فارس: لا تنسين رتبي لنا القعده ..
ايمان مبتسمه: ما يهمك ..
طلع محمد مع فارس وراحوا المسيد .. وكان محمد ساكت طول الوقت .. وفارس كان حاس ان امه قالت لمحمد شي فتم ساكت عنه وانتظره يتكلم من نفسه .. صلوا ورجعوا البيت .. اول ما دخلوا الغرفه لقوا ايمان وفاطمه وعبدالعزيز ينتظرونهم ..
فارس: خير ..
ايمان: انا عزمتهم ..
فارس: وبكيفج هو ..
ايمان: لا بكيفي ..
الكل: هههههههه ..
فاطمه: افا تطرنا يا فارس ..
محمد طاحت عيونه على فاطمه .. ابتسم لها ونزل راسه ..
فارس: لاماطردكم .. بس ما توقعتكم ..
عبدالعزيز: زين بندفع لك تذاكر ..
ايمان: ما يهمكم يالربع .. على حسابي الليله ..
محمد: هههههه .. وايد شاطه نفسج ايمان ..
ايمان: احم احم .. لازم .. خبرك توه الوالد معبي جيبي .. بوسعود ماقصر بعد ..
محمد: تستاهلين والله .. طلع محفظته مبلغ وعطى ايمان .. وبونايف بعد توه معبي جيبج ..
ايمان: الله اكبر عليك .. حلوين يا بونايف ..
الكل: هههههههه ..
فارس: زين يلا شغلوا الفلم ..
قعدوا كلهم مندمجين مع الفلم .. وايمان كانت مسويه لهم ذره وجايبه شوكلاته وعصير وماي وكل ما لذ وطاب .. يعني رتبت القعده .. الكل كان متابع للفلم الا محمد كان كل شوي يطالع فارس وخاطره منكسر عليه ..
محمد " الله يعلم بمصيرك يا فارس .. يا رب تسهل اموره " ..
لاول مره فاطمه تكون قاعده ومحمد موجود ولا يفكر فيها وا يلتفت عليها .. كان فارس شاغل باله .. بعد ما خلص الفلم تفرقوا .. ايمان وفاطمه وعبدالعزيز طلعوا يتمشون .. ومحمد وفارس تموا فالغرفه يسولفون .. بس محمد ماجاب طاري لفارس عن الكلام اللي دار بينه وبين ام فارس .. وفارس كان مخلي محمد على راحته .. ماحب يضغط عليه .. تموا يسولفون لين محمد استأذن وراح البيت .. تم فارس يفكر في تصرف محمد .. طلع من الغرفه وهو نازل شاف ابوه ..
فارس: شحالك يبه .. وباس راسه ..
بوفارس: طيب الله يسلمك يبه .. امك وين ؟
فارس: اعتقد فالغرفه ..
بوفارس: زين خل نروح غرفتك ابي اكلمك في موضوع ..
فارس تسارعت دقات قلبه ..
فارس: ان شاءالله
دخل بوفارس الغرفه و فارس وراه ..
بوفارس: سكر الباب وراك ..
فارس: ان شاءالله ..
بوفارس: فارس يبه .. امك من كم يوم كلمتني بخصوص البنت اللي تبيها ..
فارس: احم .. زين ..
بوفارس: امك مب راضيه ..
فارس عقد حواجبه: مب راضه! .. شو السبب .؟
بوفارس: سألت عنهم ..
فارس: زين ..
بوفارس: تقول مب من ثوبنا ..
فارس وقف مكانه: شو يعني مو من ثوبنا ؟!
بوفارس: استهدي بالله ..
فارس: يبه انت كلمت امي ؟
بوفارس: اي وقلت لها رايي فالموضوع ..
فارس بفضول: زين شو رايك انت ؟
بوفارس: انا ماشوف فيها شي .. انت اخترتها وانت تتحمل نتيجة اختيارك ..
فارس: شلون يعني اتحمل نتيجة اختياري ؟
بوفارس: انا موافق على اي بنت انت تختارها .. بس لو صار ما صار بينكم .. لاتجينا ..
فارس: يبه يعني انت بعد مب راضي ؟
بوفارس: والله اني راضي وانا سألت عن البنت واهلها .. ابوها متوفي وماعندها الا امها واخوانها .. واخوانها صغار .. هي تدرس فالجامعه .. واخلاقها عاليه .. الله يوفقك معاها يبه وانا ما راح اوقف في طريقك .. بس الله يعينا على امك ..
فارس: يبه يعني امي مب راضيه ..
بوفارس: هي ما قالت انها مو راضيه .. بس اللي فهمته من كلامها انها ماتبي البنت ..
فارس: بس انا شاري البنت ..
بوفارس: فارس يبه قولي .. انت تعرف البنت ؟
فارس باصرار: لا ماعرفها ..
بوفارس: عيل ليش ما اخترت الا هي ؟
فارس: قلبي اختارها يبه ..
بوفارس: لو بينكم شي قولي وانا ابوك .. ما بعترض على هالشي ..
فارس: مافي شي يا يبه .. بس انا ارتحت لها .. شفتها كم مره ..
بوفارس: وين ؟
فارس: فالمستشفى .. كل ما روح لجاسم ذيك الايام كنت اشوفها ..
بوفارس: اي ي ي ..
فارس: يبه ترا ابي البنت وقلت لك انا شاريها لو من تكون ..
بوفارس" يا فارس شكلك بتعلن الحرب على امك .. والله يستر منك بس " ..
بوفارس: الله يقدم اللي فيه الخير .. انت استخير الله يرضى عليك ..
فارس بحزن: الحمدلله استخرت و مرتاح ..
بوفارس: زين يبه انا بروح الغرفه ارتاح .. انت فكر في كلامي .. ولو كلمتك امك فالموضوع الله يرضى عليك لاتشد معاها ..
فارس لوى بوزه: يصير خير ..
بوفارس هز راسه وهو طالع .. فارس سكر الباب ورا ابوه وكان معصب .. سكر اصابع على بعض وبقبضة يده ضرب الطاوله بقوه .. انكسر الزجاج وانجرح فارس .. ماحس بالالم من القهر اللي فيه .. شاف يده وراح غسلها .. انتبه ان في زجاج دخل في يده .. لف يده بشاش وراح المستشفى عشان ينظفون له الجرح .. اول ما دخل المستشفى حس انه مب قادر يتنفس .. وقف في نفس المكان اللي وقف فيه لما كان شايل نايف اخو مناف .. مر عليه الشريط وتذكر كل تفاصيله .. حس بضيقه في صدره .. غمض عيونه بقوه وتنفس بعمق .. فتح عيونه وكمل دربه عند الاستقبال .. دخل على الدكتور ونظفوا له الجرح خيطوه له ولفوا له يده .. طلع من المستشفى وهو مب حاس باللي يدور حوله .. كان يشوف ويوه الناس ويسمع اصواتهم .. بس ما قدر يميز ويوهم ولا قدر يسمع شو يقولون .. مشى لين وصل سيارته .. شغل السياره وحرك .. ما كان عارف وين يروح .. لقى نفسه عند بيت مناف تم قاعد فالسياره .. حط راسه على السكان بحزن .. تم يفكر ويفكر .. تم فتره على هالحال .. واقف عند بيت مناف ويفكر .. كانت الساعه 1 ونص بالليل .. رن جوال فارس وهو واقف عند بيت مناف .. تم يطالع التلفون بحزن .. خلى التلفون يرن لين سكرت مناف .. تم فتره يطالع التلفون .. رجع اتصل لها .. ردت عليه بشوق ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس ابتسم بحزن: هلا وغلا ..
مناف: وش في صوتك ؟
فارس: مافيني شي ..
مناف: بلا فيك شي فارس ..
فارس: تعبان شوي ..
مناف بخوف: بسم الله عليك .. عسى ماشر ؟
فارس: ممممممم .. مصدع ..
مناف: زين خذت حبه تخفف الالم ؟
فارس: لا بعد شوي باخذ ..
مناف: من متى وانت تحس بهالصداع ..
فارس: من شوي ..
مناف: فديت روحك والله .. زين عشاني قوم خذ لك حبه تخفف الالم و روح ارتاح ..
فارس: مو الحين يا قلبه ..
مناف: واللي يسلمك ..
فارس غمض عيونه: ان شاءالله ..
مناف: انتظر اتصالك ..
فارس: ان شاءالله ..
سكر منها وخنقته العبره على حال المسكينه مناف ..
فارس " فديت اهتمامها فيني .. الله يحفظها .. ليش يا يمه انتي شايفه نفسج على الناس .. ليش يا يمه " ..
قعد شوي يفكر وهو يطالع بيتهم .. اتصل بمناف مره ثانيه ..
مناف بإهتمام: اشوى الحين حبيبي ؟
فارس ابتسم: يا قلبه انتي .. من اسمع صوتج اكون بخير ..
مناف بدلع: فديتك يا فارس .. احبك واموت فيك ..
فارس بفرح: وانا اعشقج يا مناف .. الحين مافيني شي ..
مناف وفارس: هههههههه ..
مناف: بسم الله عليك حبيبي .. زين متى بتنام ؟
فارس: مادري بعد شوي ..
مناف: زين روح ارتاح الحين احسن ..
فارس: لا خلج معاي شوي ..
مناف: همممممم .. بس شوي ..
فارس ابتسم: كل شي منج حلو .. شوي .. وايد .. كل شي حلو منج يا اغلى بنت فالعالم ..
مناف: انا كلي لك .. حياتي وقلبي وعمري ..
فارس: انتي بكل مافيج لي انا .. ما يهمني من انتي ولا من بنته ولا غيره ..
مناف استغربت من كلام فارس ..
فارس" اوه شو خربطت انا " ..
فارس: زين حياتي خليني اروح ارتاح شوي ..
مناف مبتسمه: زين حبيبي .. تحمل بنفسك فديتك ..
فارس: من عيوني الثنتين ..
مناف: فديت عيونك والله ..
فارس: تامرين على شي ..
مناف: لا حبيبي سلامتك .. بس طمني عليك اول ما تقعد من النوم ..
فارس: ان شاءالله يا قلبه ..
مناف: مع السلامه ..
فارس: سلام ..
سكر فارس من مناف وهو مخنوق .. شغل السياره وحرك رايح البيت .. كان يمشي بهدوء فالدرب .. يفكر في مصيره مع مناف .. يفكر في كلام ابوه وتصرف امه .. وغموض محمد .. وصل البيت وكانت الساعه 3 .. فاطمه كانت قاعده فالصاله تكلم يوسف .. شافت فارس واستغربت ..
فاطمه: لحظه يوسف ..
يوسف: ان شاءالله ..
فاطمه: فارس ..
فارس مبتسم: هلا ..
فاطمه: وين كنت ..
فارس: طالع عند الربع ..
فاطمه: تصدق على بالي انك نايم ..
فارس: ههههه .. تعرفيني ما نام من وقت ..
فاطمه: زين بتنام الحين ؟
فارس: لا .. بعد الاذان ..
فاطمه: اهاا ..
فارس بغلاسه: من تكلمين ؟
فاطمه: يعني من بكلم ..
فارس قعد جنبها وسحب السماعه ..
فارس: احم احم ..
يوسف: ههههه .. هلا هلا
فارس: من ؟
يوسف: معاك الطواري ..
فارس: هههههه .. احلى يالطواري .. تعالوا انقذوني قلبي يعورني ..
يوسف: اللي يبينا يجينا ..
فارس: طواري تعبان ..
فارس ويوسف: ههههههه ..
فارس: ليش تكلم اختي هالوقت ؟
يوسف: عن من تتكلم الشيخ ؟
فارس: عن الجميله اللي قاعده جنبي ..
يوسف: قصدك زوجتي ..
فارس: همممممم .. تقدر تقول زوجتك .. بس هي للحين عايشه في بيت ابوها ..
يوسف: ذليتونا ترا ..
فارس ويوسف: ههههههه
فاطمه انتبهت ليد فارس ..
فارس: شو اخبار خالك وريما ؟
يوسف: الحمدلله ..
فارس: سلم على بوخليفه وايد ..
يوسف: يبلغ ..
فارس: يلا حبيبي .. سلام ..
يوسف: الله وياك ..
فارس عطى فاطمه السماعه ..
فارس: كلمي ريلج ..
فاطمه خذت السماعه: فارس شو فيها يدك ؟
فارس: انكسرت الطاوله ودخل الزجاج بيدي .. رحت المستشفى وخيطوا لي الجرح ونظفوه ..
فاطمه: و شلون انكسرت الطاوله ؟
فارس: سالفه طويله بعدين اقولج اياها .. كلمي الولهان بوخليفه ..
فاطمه ابتسمت له وكلمت يوسف .. فارس راح الغرفه .. بدل ملابسه وحذف نفسه على السرير ..
غطت عيونه شوي الا جاسم يقعده للصلاه ..
جاسم: فارس .. فارس .. يلا قوم بنروح المسيد ..
فارس: زين .. جسوم ..
جاسم: نعم ..
فارس: شلني عيزان ..
جاسم: زين اشيلك وين اوديك ؟
فارس: ودني المسيد ..
جاسم: هههههه .. فاكر نفسك خفيف ..
فارس: خف علينا يالريشه ..
جاسم ركب على سرير فارس وقعد على ظهره ..
جاسم: قولي الحين انت تحس فيني وانا على ظهرك ..
فارس: الحقوني ماقدر اتنفس ..
جاسم: ههههههه .. لا تستعبط ..
فارس: خنفتني جسوم .. قووووم ..
جاسم: هههههه ..
بوفارس كان واقف يراقبهم بفرح ..
بوفارس " الله يسعدك يا فارس .. الله يفرح قلبك بمناف .. انا ادري انك تموت فيها .. و الله يكتبكم لبعض " ..
بوفارس: صلاه صلاه ..
جاسم وفارس التفتوا على بوفارس ..
جاسم: ان شاءالله ..
فارس: يبه الحقني .. خنقني جسوم
بوفارس: ههههه .. يلا بيقيم الصلاه خلوا عنكم اللعب ..
فارس: قول حق ولدك الدب يقوم عني .. ماقدر اتحرك ..
جاسم: انا دب ..
فارس: ماقدر اتكلم .. لحقوني ..
بوفارس: ههههههه ..
بوفارس شل جاسم من على ظهر فارس وسحب فارس من يده ..
بوفارس: قوموا يلا ..
فارس: ان شاءالله .. باتوضأ وبلحقكم ..
بوفارس: بارك الله فيك ..
بوفارس كان شايل جاسم .. طلعوا من الغرفه نزلوا تحت .. فارس توضأ ولحقهم وعبدالعزيز سبقهم المسيد .. بعد ما خلصوا رجعوا البيت .. فارس حذف نفسه على السرير ونام .. جاسم انسدح مع ابوه فالصاله وناموا .. عبدالعزيز نام في غرفته ..
بعد هاليوم اللي كان تعيس بالنسبه لمحمد وفارس .. يوم جديد يمر عليهم بالمجهول .. فارس قعد من النوم الساعه 10 على تلفون مناف ..
فارس بتعب: هلا ..
مناف: صح النوم حبيبي ..
فارس مبتسم: يا قلبه انتي ..
مناف: متى نمت فديتك ..؟
فارس: مممممم .. بعد الصلاه ..
مناف: ليش فديتك ؟
فارس: ما قدرت انام من الصداع .. بعد ما صليت الفجر نمت ..
مناف مبتسمه: نوم العوافي حبيبي ..
فارس: الله يعافيج يا قلبه ..
مناف: زين يلا قوم .. بسك نوم ..
فارس: ان شاءالله ..
مناف: بعد ما تصحصح كلمني ..
فارس: من عيوني يا عيوني ..
سكرت مناف من فارس .. فارس قام من السرير يتكاسل .. خلص روتينه ونزل تحت .. من بعد كلام ابوه اول مره يشوف امه لما دخل الصاله ولقاها قاعده اطالع التلفزيون .. ما كان له نفس يسلم عليها من الصدمه .. بس اجبر نفسه وسلم ..
فارس: السلام عليكم .. وباس راسها ..
ام فارس: عليكم السلام .. هلا يبه ..
فارس: شو اخبارج ؟
ام فارس: الحمدلله .. ليش ما رحت الشغل اليوم ؟
فارس: تعبان ..
ام فارس: شو فيك ؟
فارس: جسمي متكسر شوي ..
ام فارس: اهمزك شوي ..
فارس: لا ماله داعي ..
ام فارس: اسوي لك سندويش يبه ؟
فارس: لا مالي خاطر اكل ..
ام فارس: شو فيك يبه ؟
فارس: شو صار على موضوعي ..
ام فارس كشرت: اي موضوع ؟
فارس: الزواج ..
ام فارس: اي زواج ..
فارس بعصبيه: والله ماعرفنا لكم .. سويتوا لنا سالفه عشان نتزوج .. ويوم قلنا بنتزوج قلتوا اي زواج .. شو السالفه .. ؟
ام فارس: اسمع يا فارس .. هالبنت مب من ثوبنا .. وجانك تعرفها ولعبت بعقلك انا اقولك ما تاخذها ..
فارس: شو مب من ثوبنا .. شو اعرفها .. البنت شايفها وابيها ..
ام فارس: لا انت تعرفها ..
فارس: اعتقد كلامي واضح ..
ام فارس بصراخ: اي كلام .. شايفني ياهل جدامك ..
فارس مسك اعصابه: محشومه الغاليه .. بس قلت لكم ماعرفها .. ولو اعرفها بقول اني اعرفها .. بس هالبنت ابيها
ام فارس: شلها من راسك .. شفت لك بنت ناس ما عليها زود ..
فارس: ما بيها .. انا ابي اللي في بالي ..
ام فارس بتحدي: وان قلت لك ما تاخذها ..
فارس: لا باخذها ..
ام فارس: لو خذتها .. انا مالي قعده في هالبيت ..
فارس: يه .. ليش هاي كله .. البنت ما عليها كلام .. بس عشانها فقيره .. كلنا فقاره ..
ام فارس: انت شفت وين عايشين هم .. عرفت من اهلها ..
فارس: ما يهموني .. انا ابها هي .. يا يمه كلامج ما يدخل العقل ..
ام فارس بصراخ: اسمع يا فارس .. يا انا يا هالبنت .. والقرار لك ..
دخل بوفارس على حشرة ام فارس وسمع اخر جمله قالتها لفارس ..
بوفارس: شو صاير .. ليش هالصراخ ؟
ام فارس: تعال شوف ولدك .. يراددني ويعاند ..
بوفارس: علميني شو صاير
ام فارس: الشيخ الا ياخذ هالبنت اللي لعبت بعقله ..
فارس وقف مكان: قلت لكم البنت ماعرفها .. انتوا ما تفهمون ..
بوفارس: استهدي بالله يا فارس ..
فارس: اسمع كلام امي ..
بوفارس: مزنه .. ليش ما تبين البنت ؟
ام فارس: اعتقد كلامي واضح وقلته من قبل .. الينت مب من ثوبنا .. لي متى بعيد لكم هالكلام ..
بوفارس: زين شو فيها .. انا يوم خذتج كنت على قد حالي .. صح
ام فارس تكابر: بس انا طلعت من بيت ابوي وماعلي قصور .. وانت ما قصرت معاي ..
فارس: يمه ليش تقصين على نفسج .. مالج حجه على البنت ..
ام فارس عصبت: انت اسكت ولا كلمه .. اسمع محمد .. لو ولدك خذ هالبنت انا مالي قعده في هالبيت .. خل هالي لعبت بعقل ولدك تربيكم كلكم ..
بوفارس: يا مزنه .. كلامج مو مقنع .. الولد يبيها .. وقال انه ما يعرفها .. ولا يكلمها .. انتي مكبره الموضوع عشانها بنت فقيره وعلى قد حالها ..
ام فارس: اشوفك موافقث ولدك ..
فارس: كلام ابوي صح ..
ام فارس: انا مابي اعور راسي معاك انت ..
بوفارس: اذكروا الله .. خل نحل المشكله بهدوء ..
ام فارس: يا ناس احر ما عندي ابرد ماعنده هالريال ..
بوفارس رفع حاجب: اتقي شر الحليم اذا غضب يا مزنه ..
ام فارس: شوف انا من بكره بروح اخطب له بنت وحده من صديقاتي .. ذيك البنت اللي ما عليها كلام .. بنت شايفه الخير .. متربيه على العز ..
فارس: انا قلت هالكلام من قبل .. لو خطبتي لي .. بقطع ويهج جدام الناس .. يعني بالعربي بفشلج .. مب رايح .. ولا تدرين شو بسوي .. بدخل على اهل البنت وبقولهم امي جبرتني على بنتكم ..
بوفارس: وفارس يسويها ..
ام فارس: لا والله .. شجعه انت ..
بوفارس وصل حده من ام فارس ..
بوفارس بصوت هز البيت: وبعدين .. يعني انا مالي حشيمه ..
ام فارس انتفضت من صرخته .. وقفت ونزلت راسها .. فارس مسك ابوه من كتفه وضغط عليه ..
بوفارس: حتى لو فارس يكلمها ولا يعرفها .. خليه ياخذها .. انتي بتعيشين معاها .. انتي بتصرفين عليها .. عيالها بيتسمون باسمج .. ولا تحرجين نفسج عند العرب .. فارس ولدي واعرفه ..
ام فارس قامت تصيح: وربي اني ما برضى عليك لين خذتها .. روح الله لا يوفقك ويها ..
طلعت من الصاله وهي تصيح .. فارس حس ان ريوله ما تشيله .. دارت الدنيا حوله .. قعد على الكرسي وغطى ويهه بيدينه ..
بوفارس: فارس ادري انك تموت في مناف .. اللي مات اخوها نايف بين ايدينك .. واخوانها فيصل وعبدالله اللي جبتهم المزرعه ذيك الايام .. وادري انك مهتم فيهم ومب مقصر فيهم ..
فارس كان يسمع كلام ابوه وحسه مثل السكاسين اللي طعنت قلبه .. رفع راسه وشاف ابوه بحزن ..
فارس: غير مناف انا مابتزوج ..
مشى عن ابوه وراح غرفته شايل معاه همه .. اتصل بمحمد ولد عمه ..
.......................
ان شاء الله يعجبكم الجزءP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

أمـيــ الذكريات ـــرة
05-11-2007, 07:22 PM
واااااااااااو

بارت رووووعه حمااااااااس واحداث جديده..

أم فارس تقهرررررررر خلاص القلب ومايهوى لا تدخل في حياة ولدها..

ألــــــــــف شكر يالغاليه

الله يعطيك العافيه

ننتظرك على نااااااار

تقبلي مروري

>>لاحرمني الله منكم<<

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-12-2007, 12:29 AM
وااااااااااااو احداث من جد حماااااااااااااااااااااااااس
ياربي الله يصبرني لما تنزل البارات الجايه

وزيره
05-12-2007, 01:49 PM
الحين بنزلهااا
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

السميراء
05-13-2007, 08:47 AM
روعه التكمله ياعسل
نستناك
وينك فيهP.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))





http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

وزيره
05-13-2007, 06:52 PM
ابشركم يااابنااااااات

القصة صااارت كااااااااملة عندي
P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-14-2007, 12:21 AM
قصه جناااااااااااااااااااااااااااااااان
وانا سرت اثاتر فيها من جد قصه رومنسيه جناان
وزيره تكفين كمليها بليييييييييييييييييييييييييز

سهام الود
05-14-2007, 02:54 AM
وزيررررررررررررررررررررررررررره بليز لازم تكمليها
قرئتها فمنتديات ثانيه ما انتهت

*المتمردة*
05-14-2007, 01:28 PM
انا متابعة معاكي القصة صراحة مرررررررررررررررررررررة روووووووووووووووووووووعة .....
بليز كمليها بسسسسسسسرررررررررررررررعة ..................
على فكرة انا زعلانة من فراشات المنتدي كلهم لانها نزلت قصة (جرحها كايد ) ومافي أحد مشجعني لا معبرني .................أنا ( روح الصداقة ) أخت ( المتمردة )... >>>>>>>> روح الصداقة هي المتابعة الوحيدة ........

*المتمردة*
05-14-2007, 01:36 PM
انا متابعة معاكي القصة صراحة مرررررررررررررررررررررة روووووووووووووووووووووعة .....
بليز كمليها بسسسسسسسرررررررررررررررعة ..................
على فكرة انا زعلانة من فراشات المنتدي كلهم لانها نزلت قصة (جرحها كايد ) ومافي أحد مشجعني لا معبرني .................أنا ( روح الصداقة ) أخت ( المتمردة )... >>>>>>>> روح الصداقة هي المتابعة الوحيدة ........

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-15-2007, 07:03 AM
وزيره الله يخليك كمليها ولاتقولين انها قربت تنهي والله خساره

بلييييييييييييييييز كمليها احنا ننظرك

سوسو وميمو
05-15-2007, 04:59 PM
أهلين ياأحلى وزيره
تكفين كمليها حرام عليك طفشنا وحنا نستنى باقي القصه
بدا الحماس يخف عندنا وننسى الاحداث
بليز خلاص القصه انتي تقولين كامله عندك فليش تتغلين علينا بليز حبيبتي نبي كم بارت ويكونون طوال
يالله انتي كريمه وحنا نستاهل

فطوم الحساوية
05-18-2007, 08:11 AM
شدعوه كل هالتغلي
تعبنا واحنا ننتظر
يعطيك العافيه لاتتأخرين

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
05-19-2007, 12:19 AM
وزيره عسى ماشر وش فيك ياعسل تاخرتي علينا انشالله المانع خير
اهم شي طمنينا عنك القصه مصيرها تجي

وزيره
05-19-2007, 01:14 PM
انشاء الله بقراء القصه يا متمرده ولاتزعلين ولايخف الحماس
لوسمحتي <بسم الله من التعب يافطامي> الصبر مفتاح الفري

$$داليا$$
05-20-2007, 01:23 AM
تسلمين وااااااااااااااااااايد حلوه

وزيره
05-20-2007, 12:54 PM
فارس بحزن: حمود تعال طلعني من بيتنا .. ان سقت السياره بطلع ومب راجع لكم كلش ..
محمد بخوف: فروس شو صاير ..
فارس: تعالي الحين ..
محمد: زين زين ..
سكر محمد من فارس وطارعلى بيتهم .. اول ما دخل لقى بوفارس قاعد فالصاله والهم والحزن كسوه ..
محمد: السلام عليكم عمي ..
بوفارس: هلا والله يبه .. فارس فوق .. الحق على اخوك يا محمد ..
محمد: بخوف .. شو فيه ؟
بوفارس: تذابح مع امه عشان سالفة الزواج .. روح له يبه وخذ مافي خاطره ..
محمد: ان شاءالله ..
طلع محمد من الصاله وراح غرفة فارس على طول .. شاف حالة فارس .. كان حاذف نفسه على السرير ويطالع فوق .. جواله كان يرن وماكان يرد .. محمد خاف ان فارس فيه شي .. قرب منه يتفحصه .. طالعه فارس ..
فارس: قوم خل نطلع بسرعه ..
محمد: زين ..
طلعوا من الغرفه وكانت ام محمد في ويهم .. فارس ما طالعه ونزل بسرعه وسحب محمد معاه .. ام فارس عصبت على الحركه ..
ام فارس " يا انا يا بنت الفقر اللي تبيها .. اصبرعلي يا فارس " ..
نزلت الصاله وكان بوفارس قاعد بروحه .. قعدت جنبه ..
ام فارس: محمد ..
بوفارس: نعم ..
ام فارس: اسمح لي الغالي .. بس ولدك عصب بي ..
بوفارس: انتي ما عندج سالفه على هالكلام .. رافضه البنت عشانها فقيره ..
ام فارس: مو من حقي اشوف الزين لولدي ..
بوفارس: من حقج ما اختلفنا .. بس ما تجبرين الولد ياخذ من انتي تهوين .. هو بغاها خليه ياخذها ..
ام فارس: والله ما ياخذها ..
بوفارس قام من مكانه متنرفز ..
بوفارس: لا حول ولا قوة الا بالله ..
راح الغرفه صلى ركعتين ونام شوي .. ام فارس تمت فالصاله تفكر باللي صار .. كان ودها تمحي مناف من الوجود عشان فارس ما ياخذها ..
محمد طار بفارس وراحوا شقة فارس اللي ما تهنى فيها .. دخلوا الشقه اللي أثثوها مع بعض وتعنوا عشان يجهزونها لعيون مناف .. دخل فارس غرفة النوم الفاضيه ..
فارس: هالغرفه بتم فاضيه ..
محمد: اذكر بك يا فروس .. بأذن الله هي بتختار الاثاث .. وهي بتملي لك حياتك فرح ..
فارس قعد على الارض في الغرفه الفاضيه .. حضن ريوه لصدره وغمض عيونه بحزن ..
فارس: ما سمعت كلام امي يا حمود .. حلفت اختار بين مناف وبينها ..
محمد انصدم من الكلام: شو .. امك ليس تفكر جي ..؟
فارس: آآآه .. مادري عنها ..
محمد: زين شو بتسوي الحين ؟
فارس: محتار والله .. عشمت البنت .. كل يوم اقولها بعد ما املج بس بنسوي وبنسوي .. بناينا احلام .. واحلام ..
محمد " والله انك ما تستاهل يا فارس " ..
محمد: امك كلمتني بنفس الموضوع امس ..
فارس التفت على محمد عاقد حواجه ..
فارس: شو قالت لك ؟
محمد: سألتني اذان انت تعرف البنت .. وانا اصريت اني مادري عن موضوع الزواج اصلا .. وانك ما تعرفها ولو انك تعرفها بقولها ..
فارس: امي هاذي مادري بأي منطق تفكر ..
محمد: انا انصدمت فيها ..
فارس: تعرف شو قالها ابوي اليوم ؟
محمد: شو ؟
فارس: قالها انا يوم خذت كنت على قد حالي .. شو تتوقع ردت عليه ؟
محمد رفع حاجب: شو ؟
فارس: تقول لابوي انا طلعت من بيت ابوي ما علي قصور وانت ما قصرت علي .. حمود ابوي كان موظف على قد حاله اول ماخذ امي .. وبعد ما جابتني امي ابوي كمل الجامعه وامي كانت تسانده .. تخيل بيني وبين فطيم اختي تقريبا 8 سنين .. بعد ما تخرج ابوي من الجامعه وخذ منصب امي حملت بفطيم .. تدري ليش ؟
محمد: ليش ؟
فارس: لان ابوي كان على قد حاله .. وامي ما كانت تبي عيالها يتربون الا فالعز .. يعني كانت تصرف علي بروحي اللي وراها واللي جدامها .. بس بعد ما خذ ابوي المنصب وصار له شان في شغله جات فطيم وعبدالعزيز ووراهم مريم وايمان .. تذكر البطره اللي عشناها واحنا صغار .. واللي لحين نعيشها ..
محمد: الحمدلله على كل حال.. بس ليش امك خايفه من الفقر ؟
فارس: مادري يا حمود .. ماقدر افكر في شي .. تدري امس فالليل ابوي فاتحني بالموضوع .. من القهر اللي فيني بعد ما طلعت من المستشفى مادري شلون وصلت لين بيتها .. حمود تميت مجابل بيتها وافكر .. اتصلت لي وكلمتها وسولفت ولا قلت لها اني عند بيتهم .. وهي كانت حاسه ان فيني شي .. بس انا تعذرت لها .. حمود ماقدر اتخيل حياتي بدونها ..
محمد: اذكر ربك يا فارس .. وان شاءالله بيتغير الوضع .
فارس: اي وضع .. هاذي ام فارس ..
محمد: زين قوم خل نروح الصاله ..
فارس: لا خلني هني شوي .. خلني بروحي حمود ..
محمد: ان شاءالله يبه .. بس لو بغيت شي انا قاعد فالصاله ..
فارس: زين ..
طلع محمد من الغرفه الفاضيه وترك فارس بروحه فيها .. سكر الباب عليه وهو يحاتيه ويفكر فيه .. فارس انسدح على الارض فرد ايدينه بمستوى كتفه .. ومد ريوله يده .. كان شكله شكل المصلوب .. تم مغمض عيونه ويفكر في مناف وفي امه .. احتار بينهم .. يموت في مناف .. ويموت في امه ..
فارس " الحين انا معصب لازم احكم عقلي واوزن الامر عدل .. مناف ما تدري عن شي .. وامي راكبه راسها .. مناف المسكينه عشمتها وامي حالفه انها ما تدخل البيت .. مناف تنتظرني اليوم قبل بكره وامي كارهتها .. لو كلمت يدتي ممكن تقنع امي .. ولا عميمه هيا ممكن تقنع امي .. بس اخاف توافق عشان تسكتهم وتحول حياتي جحيم بعدين .. مناف اللي فيها كافيها مابي ازيد همها .. مممممم .. ابوي شعرفه عن مناف واخوانها واني اموت فيها .. بس ليش ابوي موقفه ضعيف جدام امي .. صج امي شخصيتها قويه .. بس ابوي كلمته المسموعه .. والله انك غريب يا بوفارس .. مالي غير اكلم يدتي .. هي لها تأثير على الكل .. ولازم ماشد مع امي .. بابتعد هاليومين لين تهدى اعصابها وارجع افتح الموضوع معاها .. ولو ما نفع بكلم يدتي اكيد " ..
تم فارس يقلب الكلام في مخه ويحاول يهدي نفسه عشان ما يتهور ولا يتصرف تصرف ما يعجب حد ..
محمد كان فالصاله يكلم ساره ..
ساره: هلا والله ..
محمد: هلا ساره ..
ساره: انت وين فديتك ؟
محمد: مع فارس برا ..
ساره: اي ي ي .. زين جاي على الغدا ؟
محمد يطالع ساعته: الحين الساعه 12 ونص .. خليني اشوف ولد عمي .. لو بنطول لا تنطروني على الغدا .. ولو خلصنا من وقت باتصل لج ..
ساره: زين فديتك ..
محمد: يلا مع السلامه ..
ساره: الله يحفظك ..
فارس كان واقف عند باب الصاله وسمع الحوار اللي دار بين محمد وساره ..

فارس: وايد جاف معاها ..
محمد التفت عليه: بسم الله انت من وين طلعت ؟
فارس ابتسم وقعد جنب محمد: من زمان ..
محمد: اخبارك الحين ؟
فارس: الحمدلله احسن ..
محمد: زين شو قررت ؟
فارس: بتم هني كم يوم .. ببتعد عن امي شوي عشان تهدى اعصابها وتهدى اعصابي .. وبعدين برجع بكلمها فالموضوع مره ثانيه ..
محمد: الله يهديها امك ..
فارس: زين ما قلت لي لي متى انت بتم جي مع زوجتك ؟
محمد: شلون ؟
فارس: حمود .. انت فاهم ان شو اقصد ..
محمد: فارس .. لو سمحت لا تناقشني في هالموضوع .. خلاص النفس طابت ..
فارس: الله يهديك يا حمود ..
محمد: زين قوم نروح بيتكم نجيب لك ملابس .. ونروح نجيب غدا ..
فارس: مو متغدي فالبيت .؟
محمد: نو .. مالي خاطر اروح البيت اصلا .. قام من مكانه .. يلا حبيبي ..
فارس: توكلنا ..
طلعوا ثنينهم ورجعوا بيت فارس .. فارس شاف فاطمه فالصاله .. سلم وراح الغرفه على طول .. محمد تم يطالع فاطمه بفرح ..
محمد: شحالج بنت العم ؟
فاطمه مبتسمه: الحمدلله .. انت شو اخبارك ؟
محمد: عايشين ..
فاطمه: اخبار ساره واليهال ؟
محمد: تمام ..
فاطمه: زين قولي يا محمد ..
محمد يطالع عيونها: آمريني ..
فاطمه انحرجت: احم .. شو سالفة امي وفارس ..
محمد تنهد: آآه .. يا فاطمه فارس مسكين والله ..
فاطمه: خوفتني على اخوي .. شو فيه ؟
محمد: فارس يبي ينزوج صح ..
فاطمه: صح ..
محمد: وامج رفضت البنت ..
فاطمه بصدمه: هاااا .. ليش!!!
محمد: امج ردت ردت صدمتني انا فيه ..
فاطمه: شو ؟ .. وكانت متوقعه رد محمد ..
محمد: تقول ان البنت مو من ثوبكم ..
فاطمه: لااا .. حرام ليش جي ..
محمد: اليوم الصبح فارس شد معاه شوي .. وراحت امج تصيح .. وخيرت فارس بين البنت وبينها ..
فاطمه: لا حول ولا قوة الا بالله ..
محمد: الله يصبر فارس ..
فاطمه: محمد .. فارس يعرفها ؟
محمد: لا مايعرفها .. ولو يعرفها كان قال .. تعرفين فارس ما يهتم لاي شي دام هو مقتنع فيه ..
فاطمه: فديته والله ..
دخل عليهم فارس ..
فارس: يلا مشينا ..
محمد: يلا ..
فاطمه: فارس ..
فارس كان واقف وفاطمه وراه ..
فارس: نعم ..
فاطمه: وين بتروح ؟
فارس منزل راسه: قريب ..
فاطمه: فارس ..
فارس مشى وطلع من الصاله .. فاطمه تمت واقفه مكانها وتصيح .. محمد طالعها بحزن ..
محمد: اعذريه على هالتصرف ..
فاطمه: قوله لا يسبتعد عنا .. احنا هله ..
محمد: ان شاءالله .. وانتي لاتكدرين خاطرج الله يخليج ..
فاطمه مسحت دموعها: ان شاءالله .. بس الله يخليك طمني عليه ..
محمد: من عيوني الثنتين .. وانتي ديري بالج على نفسج ..
طلع محمد وفاطمه تمت واقفه عند باب الصاله تراقبهم .. فارس كان صاد مايبي يشوف الحزن بعيون اخته .. حرك وطلع من البيت وهو حزين على الحاله اللي ترك فيها فاطمه ..
فاطمه المسكينه اتصلت في عبدالعزيز ومريم وتجمعوا عشان يناقشون موضوع فارس ..
الريم كانت في وضع لا تحسد عليه .. حست نفسها ضايعه .. دوم قافله عليها الغرفه وماتاكل ولا تنام عدل .. بومحمد خاف عليها .. خاف ان علي مسوي فيها شي ..
بومحمد: علي ..
علي طلع من غرفته وراح عند ابوه بسرعه ..
علي: نعم يبه ..
بومحمد بحده: الريم شو فيها ؟
علي ارتبك: م م م مافيها شي ..
بومحمد: حالها مو عاجبني هاليومين .. ليكون رديت مسوي فيها شي ..
علي حس بالحزن .. نزل راسه باحراج وغمض عيونه ..
علي: لا يبه ..
بومحمد تحسف انه قال لوده هالكلمه ..
بومحمد: زين روح نادها لي ..
علي: ان شاءالله ..
راح علي صوب غرفتها .. طق عليها الباب ..
علي: اريام .. الريم ..
الريم: نعم ..
علي: تعالي ابوي يبيج تحت ..
الريم " اوه شو يبي ابوي " ..
الريم: زين الحين بنزل ..
نزل علي عند ابوه وكانوا ينتظرون الريم .. دخلت عليهم الريم اللي ويها صار اصفر من الهم والحزن .. بان السواد تحت عيونها . بومحمد وعلي استغربوا من حالها ..
بومحمد: الريم ..
الريم منزله راسها: نعم يبه ..
بومحمد: شو فيج ؟
الريم: مافيني شي يبه ..
علي: ليش ويهج اصفر .. تعبانه .. شي يعورج ؟
الريم: لا مو تعبانه ..
علي قرب من الريم ورقع راسها .. وكانت عيونها حمره من الصياح ..
علي: ليش تصيحين ؟ حد قايل لج شي ؟
الريم: لا محد قايلي شي ..
بومحمد: عيل ليش ويهج جي ؟
الريم: مافيني شي .. بس عشان نومي معتفس بان علي شوية تعب ..
بومحمد: انتي كنتي تصيحين قبل ما تجيبن ؟
الريم: لا بس عيوني تحكني .. والظاهر ماغسلت يدي قبل ما احكها .. وصارت عيوني حمره ..
بومحمد: لا انتي فيج بلا ..
الريم: مافيني شي ..
علي: حد قايل لج شي ..
الريم: لا .. اقولكم مافيني شي ..
بومحمد: متهاوشه مع حد ؟
الريم: شو فيكم .. اقولكم مافيني شي .. زين بروح انام تعبانه ..
بومحمد: مممممم .. زين روحي نامي .. بس حالج مب عاجبني يا بنت ..
علي: بروح معاج الغرفه ..
الريم: يلا ..
طلعوا من مكتب ابوهم وراحوا غرفة الريم .. تم علي يتفحص الغرفه بعيونه ..
الريم: علي شو فيكم ؟ مافيني شي .. بس رقادي معتفس ..
علي: زين .. مو مشكله ..
انسدحت الريم على فراشها وعلي غطاها عدل وطلع عنها .. اول ما طلع علي رجعت تصيح بحزن .. تمت الريم على هالحال فتره ..
محمد وفارس راحوا خذوا لهم غدا وراحوا الشقه .. حطوا الغدا وطبعا ولا واحد منهم كانت له نفس انه ياكل شي .. تم الاكل مكانه .. فارس انسدح على كرسي ومحمد على الكرسي الثاني .. تموا ساكتين وكل منهم يطالع السقف ويفكر في همه ..
......................
يتبع

وزيره
05-20-2007, 12:58 PM
" يا ذا النجوم اللي شراتي سهارى .. قولي لنجم الياه يطلع مع سهيل .. خل(ن) احبه سر ماهو جهارى .. ودي بشوفه واعسرتني المواصل " ..


فارس كان منسدح على الكرسي ويفكر في مناف ..


فارس " هل استعجلت لما قلت لها اني كلمت اهلي ؟! اكيد هي تنتظر اهلي يمرون عليها .. اخاف تنكسر فرحتها "


غمض عيونه بتعب وتم يفكر ويفكر ..


فارس " بس ابوي شلون عرف اني اموت فيها ؟ واني اكلمها .. وشلون عرف اخوانها ؟ معقوله عرف فيصل فالعزبه .. لان فيصل كان معانا فالمستشفى لما ابوي شافني مع مناف ذيك الليله .. والله انك مب هين يا بوفارس .. بس شلون عرف اني احبها واموت فيها .. هو قالي ادري انك تموت فيها .. معقوله يكون سمعني وانا اسولف مع مناف .. بس انا ما تكلمت جدامهم كلش .. دوم اروح بعيد .. يا ربي افتر مخي من هالكلام اللي يصير حولي .. "


محمد كان يطالع فارس ومبتسم ..


محمد: فروس قوم نطلع ..


فارس: خوش راي .. اول مره في حياتك تقول شي عدل ..


محمد حذف فارس بالمخده: يا اللي ماتستحي على ويهك ..


فارس: ههههههههههه ..


محمد: تضحك .. زين اوريك .. انا مب طالع معاك .. روح تمشى بروحك ..


فارس نط على محمد ..


فارس: زعلت!


محمد طالعه: قم عن ويهي بس ..


فارس: افااا .. زعلت مني الغالي .. براضيك ولا يهمك .. بكره اصكك بسياره اخر موديل .. تلقاها عند باب البيت ..


محمد: لا والله .. تستخف دمك ..


فارس: ما وصل مواصيلك في خفة الدم .. محشوم الغالي ..


محمد دز فارس وتموا يحذفون بعض بالمخدات .. تموا يضحكون على اشكالهم ..


فارس: حتى اليهال ما يسون سواتنا ..


محمد: كلن يتكلم عن نفسه لو سمحت .. انا اكبر منك .. وكلي ادب واخلاق واحترام .. والى اخره من الصفاحت الطيبه المحببه عند الناس ..


فارس: اشكرك يا محمد ولد عمي .. كل هاي فيني .. والله ماقدر اعبر عن فرحتي برايك فيني .. كل هالسنين وانت مخبي هالكلام في خاطرك لي .. لا غلطان يا ابن العم ..


محمد: الله يعطيك عقل ..


فارس: في هاذي صدقت يا محمد بن حمد .. حمد اخو ابوي .. ابوي محمد بوفارس .. فارس انا ولد عمك ..


محمد: طلعت ظريف وانا مادري ..


فارس: جدا جدا ..


محمد: زين قم نطلع ..


فارس: ان شاءالله الشيخ .. بس بضبط نفسي ..


محمد: من زينك ..


فارس: فديتني والله .. الحلا والزين فيني ..


محمد: يلا مع ويهك ..


فارس: زين زين ..


طلعوا بسيارة فارس .. رن جوال محمد .. فارس تذكر انه ما جاب جواله ..


فارس: افا نسيت جوالي ..


محمد: نرجع ..


فارس: لا ماله داعي ..


محمد " والله مب منك يا فارس .. تتهرب ادري .. الله يعينك والله " ..


ساره كانت متصله تطمن على محمد ..


محمد: مرحبا ..


ساره: هلا فديتك .. انت وين ؟


محمد: برا ..


ساره: متى بترجع ؟


محمد: ليش في شي ؟


ساره: تعبانه شوي ..


محمد توتر: زين الحين جاي البيت ..


ساره: حبيبي .. لو مشغول عادي خذ راحتك ..


محمد: لا الحين بجي البيت .. انتي ارتاحي ولا تتحركين ..


ساره: زين ..


سكر محمد من ساره والتفت على فارس اللي كان في عالم ثاني ..


محمد: فروس روح بيتنا ..


فارس عقد حواجبه: بيتكم ؟


محمد: اي زوجتي تعبانه وابي اخذها المستشفى ..


فارس: ان شاءالله ..


فارس حول مساره الى بيت عمه .. وصلوا بيت بومحمد وكانت الريم وامها فالحوش .. سلطان و جاسم واحمد كانوا يلعبون بالسياكل حولهم .. الريم اولم ا شافت سيارة فارس كتمت انفاسها .. تمت تناظر سيارة فارس بحزن .. ماقدرت تحبس دموعها اكثر .. قامت من عند امها وراحت داخل البيت بسرعه .. فارس انتبه لها .. بس ما اهتم .. نزلوا الشباب .. فارس سلم على مرت عمه وقعد معاها شوي ..


فارس: السلام عليكم ..


ام محمد مبتسمه: عليكم السلام ..


فارس: شحالج مرت عمي ؟


ام محمد: يسرك الحال يبه .. اعلومك انت ؟


فارس: الحمدلله ..


ام فارس: فارس يبه شو فيك ؟


فارس باستغراب: مافيني شي ..


ام فارس: من مزعلك ؟


فارس اصطنع الابتسامه: محد مزعلني .. ليش تقولين هالكلام ؟


ام محمد: يبه ويهك مصفر .. وفي عيونك كلام ..


فارس بلع ريقه: تعبان هاليومين من كثر الشغل ..


ام محمد: يعطيك العافيه ..


مريم لما شافت اخوها راحت عنده وسلمت عليه ..


فارس مبتسم: هلا وغلا ..


مريم: شو اخبارك فارس .؟


فارس: الحمدلله .. اعلومج انتي ..


مريم مبتسمه: الحمدلله ..


فارس: اخبار النسيب ؟


مريم: طيب ..


فارس: زين انا استأذن .. تامروني على شي ؟


ام محمد: تو الناس يبه .. ما قعدت ..


فارس: عندي شغل ..


ام محمد: الله يوفقك يبه .. بس لا تقطعنا ..


فارس: الله يسلمج الغاليه .. من عيوني ..


فارس سلم عليهم وراح صوب السياره .. مريم لحقته .. ركبت معاه جدام وتمت تسولف معاه ..


مريم: شو صار على موضوعك ؟


فارس ابتسم بحزن: اي موضوع ؟


مريم: زواجك ؟


فارس: للحين ما صار شي ..


مريم: كلمت امي ؟


فارس: ويا ليتني ما كلمتها ..


مريم بصدمه: ليش ؟


فارس: امج هاذي مادري شلون تفكر ..


مريم عقدت حواجبها: ليش يا فارس .. شو صاير ؟


فارس: امج وايد شايفه نفسها على الناس .. وعلى شو ..


مريم: امي شايفه نفسها ؟!!


فارس: اي شايفها نفسها .. على قولتها البنت مو من ثوبنا ..


مريم: امي تقول هالكلام ؟


فارس: هاي ولاشي .. اليوم تذابحت معاها وطلعت من البيت ..


مريم: شو اقولك يا فارس .. امي كاعندها سالفه ترا ..


فارس: مادري شو اللي تبي توصل له .. يعني لا تتوقع اني اخذ اللي هي تبيها ..


مريم: زين فارس ..


فارس: هلا ..


مريم: باتصل حق خالد وبقوله اني بطلع معاك .. وبتصل في فطيم وبنمر عليها .. حالتك صعبه .. ولازم نتكلم في موضوعك ونحاول نقنع امي ..


فارس تنهد: زين فديتج ..


مريم اتصلت بخالد واستأذنت منه .. راحت تلبس واتصلت بفاطمه عشان يمرون عليها ..


مريم: فطيم شو تسوين ؟


فاطمه: قاعده ارتب ملابسي ..


مريم: اجهزي بنمر عليج انا وفارس ..


فاطمه بخوف: شو فيه فارس ؟


مريم: ابوي ما قالج شي ؟


فاطمه: لا ما قالي .. مريوم خوفتيني شو فيه فارس ؟


مريم: فارس متهاوش مع امي عشان موضوع الزواج ..


فاطمه بصدمه: والله ..


مريم: اي الحين فارس ينتظرني تحت .. يلا جهزي بنمر عليج ..


فاطمه: زين زين ..


سكرت من مريم وبسرعه لبست .. كانت تفكر في فارس .. وهي طالعه من غرفتها شافت عبدالعزيز ..


عبدالعزيز: هلا اختي ..


فاطمه: هلا فديتك ..


عبدالعزيز: على وين ؟


فاطمه: بيمر علي فارس وبنطلع شوي ..


عبدالعزيز: اها ..


فاطمه: انت وين بتروح ؟


عبدالعزيز: ولا مكان .. بيمرني النسيب فالميلس ..


فاطمه: اي قالي ..


عبدالعزيز: طلع مشخاله .. ما يخلي شي ..


فاطمه: لازم يا حبيبي ..


عبدالعزيز: ههههههه .. يصبر علي .. اوريج فيه ..


فاطمه: لو سمحت .. حدك عن ريلي ..


عبدالعزيز: خفي علينا ..


فاطمه وعبدالعزيز: ههههههههه ..


عبدالعزيز راح الميلس والشباب كلهم كانوا متجمعين .. فاطمه كانت تنتظر فارس ومريم ..
في بيت بومحمد .. محمد وساره كانوا فالغرفه وساره كانت تتألم ..


محمد بخوف: سمالله عليج فديتج ..


ساره: محمد مافيني شي حبيبي ..


محمد: وين مافيج شي .. شوفي ويهج صاير اصفر ..


ساره: عادي حبيبي .. الالم يجي ويروح ..


محمد: قومي بوديج المستشفى ..


ساره بألم: لا مو مشكله .. بروح بكره احسن ..


محمد: الله يهديج قومي . التعب باين عليج ..


ساره غمضت عيونها بقوه و حطت يدها على حلجها .. محمد حضنها وعيونه غرقت .. ساره حست بالامان في حضن محمد.. صاحت من الالم ودموعها بللت صدر محمد ..


ساره: محمد يعور ..


محمد يمسح دموعها: سمالله عليج .. قومي لبسي وبروح انادي امي ..


ساره: بسرعه الله يخليك ..


محمد خاف على ساره وبسرعه راح عند امه .. دخل عليها الغرفه والخوف باين فعيونه ..


محمد: يمه لحقي ..


ام محمد بخوف: شو صاير يبه؟


محمد: ساره تعبانه يمه .. بطنها يعورها ..


ام محمد طلعت من الغرفه من سمعت كلام محمد .. دخلت الغرفه على ساره اللي كانت طايحه على الكرسي و تتألم ..


ام محمد: ساره شو فيج يمه ؟


ساره: عمتي بطني يعورني .. ماقدر اتحمل الالم اكثر ..


ام محمد: يلا قومي يمه .. على مهلج ..


ساره تصيح: آآآي ماقدر اتحرك .. محمد الحق علي ..


محمد دخل الغرفه وشل ساره ونزل فيها .. شافهم علي وكان منصدم من شكل ساره ..


علي: شو فيكم ؟


محمد: شغل سيارتك بسرعه ..


علي: ان شاءالله ..


ركض قبلهم وراح عند سيارته .. ام محمد ركبت جدام ومحمد حاط ساره بحظنه ويهديها .. وصلوا المستشفى ودخلوا ساره على الدكتور .. تموا ينتظرونها والتوتر والقلق باين عليهم .. محمد اتصل بابوه وبلغه انهم فالمستشفى .. بومحمد راح لهم المستشفى .. ساره كانت حالته صعبه .. تموا فتره ينتظرون .. طلعت لهم الدكتوره .. وكلهم تجمعوا حولها ..


الدكتوره: من زوجها ؟


محمد: انا ..


الدكتوره: تفضل معاي ..


محمد طالع ابوه: ان شاءالله ..


راح ورا الدكتوره ..
الدكتوره: اخوي زوجتك صادتها مضاعفات .. مما ادى الى اجهاض الجنين ..

محمد: شو ؟ اجهاض الجنين ؟

الدكتوره: اي ..

محمد: شو سبب هالمضاعفات ؟

الدكتوره: لها عدة اسباب .. مثلا ممكن انها طاحت او ضربها شي .. او شلت شي ثقيل .. او الحاله النفسيه ..

محمد " الحاله النفسيه .. يالله .. ليكون ساره كانت حاسه بكل شي " ..

محمد: زين دكتوره شو ممكن سبب اجهاضها من احد الاسباب اللي قلتي عنها ؟

الدكتوره: الاغلب الحاله النفسيه .. لان ما لاحظت عليها اي تعب جسماني او رضوض ..

محمد غمض عيونه ومسح شعره بيده ..

الدكتوره: الله يعوضك ان شاءالله ..

محمد: جزاج الله خير .. زين زوجتي شو اخبارها ؟

الدكتوره: والله تألمت وايد وتعبت المسكينه .. بس الحين احسن الحمدلله ..

محمد: اقدر اشوفها ؟

الدكتوره: هي الحين مخدره .. حتى لو دخلت ما راح تحس فيك ..

محمد: بس ابي اشوفها ..

الدكتوره: زين بس تدخل بروحك ..

محمد: ان شاءالله ..

مشى محمد ورا الدكتوره .. وهو قلق ويفكر في ساره .. دخل عليها الغرفه وشافها نايمه بهدوء ..

محمد "فديتج يا ساره .. والله قسيت عليج .. وانا متأكد ان نفسيتج هي سبب الاجهاض .. يا رب سامحني على اللي سويته .. يا رب سامحني " ..

قرب منها ومسك يدها .. تم يتأمل ملامح ويها اللي بان عليها التعب .. ضغط على يدها وباسها على جبهتها .. تم واقف فتره ويحاور نفسه ..

محمد " اتمنى تسامحيني يا ساره .. انا السبب .. انا السبب .. بعنادي وعنادج قتلنا طفل بريء ماله ذنب .. طفل بريء ما شاف النور .. طفل مات واحنا السبب .. لا مو انتي اللي قلتيه .. انا اللي قتلته .. انا السبب .. يارب سامحني .. يا رب ساره تسامحني .. اوعدج يا ساره اني ما اعاند .. اوعدج اصونج واكون لج انتي " ..

خذ نفس عميق والقى نظره اخيره على ساره .. طلع من الغرفه وراح عند اهله ..

ام محمد: ها محمد يبه بشرنا عن مرتك ؟

محمد بلع ريقه بصعوبه وتم يطالع امه بحزن ..

ام محمد: شو فيك يبه ؟ شو فيها ساره ؟

محمد: فقدت الجنين ..

بومحمد: الحمدلله على سلامتها .. معوض يبه .. اهم شي سلامتها ..

ام محمد: قول الحمدلله يا محمد ..

محمد منزل راسه: الحمدلله على كل حال ..

ام محمد حضنت ولدها وتمت تهديه .. علي كان يطالع اخوه بحزن .. بومحمد مسك علي من كتفه وكلمه ..

بومحمد: يبه اخذ امك وروحوا البيت ..

علي: ان شاءالله يبه ..

راح علي صوب امه ..

علي: يمه يلا نروح البيت ..

ام محمد: انتوا روحوا وانا بتم انتظر ساره لين تقعد من البنج ..

محمد: لا يمه روحوا انتوا .. وانا بتم معاها ..

بومحمد: عدل كلامه يا ام محمد ..

محمد: روحي ارتاحي يمه ..

ام محمد: فديتك يا محمد .. الله يصبرها .. حط بالك عليها ..

محمد: ان شاءالله ..

تم محمد فالمستشفى جنب ساره .. فارس و مريم مروا على فاطمه .. اول ما دخلوا الحوش كانت ام فارس قاعده تسقي الزرع .. التفتت على سيارة فارس .. فارس اول ما شافها حرك وطلع من الحوش .. ام فارس عصبت ودخلت داخل .. مريم التفت على فارس ..

.....................
يتبع

وزيره
05-20-2007, 01:00 PM
مريم: فارس ليش سويت جي؟

فارس تنهد: اتصلي بفطيم يلا ..

مريم: ان شاءالله ..

فاطمه طلعت الحوش ومالقت السياره .. اتصلت بمريم ..

فاطمه: وينكم ؟

مريم: احنا عند باب الحوش .. تعالي برا ..

فاطمه باستغراب: ليش برا ؟

مريم: تعالي وبعدين بتعرفين ..

فاطمه: زين ..

طلعت فاطمه وركبت السياره .. حرك فارس من فريجهم بسرعه ..

فاطمه: شوي شوي فارس .. شعليه مستعيل ..

فارس طالعها من المرايه مبتسم .. وغمز لها .. فاطمه ابتسمت له بدلع وصدت ..

مريم: وين بنروح ؟

فارس: بنروح كوفي شوب قريب ..

فاطمه: حلو .. فخاطري كابتشينو من كم يوم ..

فارس يطالعها من المرايه: حاضرين ..

فاطمه مبتسمه: شو فيك علي اليوم ؟

فارس ضحك: ههههههه .. مافيني شي ..

فاطمه: مممممم ..

كملوا دربهم للكوفي شوب .. نزلوا وخذوا لهم طاوله .. فارس طلب له عصير ليمون بالنعناع .. فاطمه طلبت لها كابتشينو .. اما مريم طلبت لها كوكتيل ..

مريم: فارس شو صار بينك وبين امي ؟

فارس يشرب عصير: امي تقول البنت مو من ثوبها ..

فاطمه: حدد يا فارس ..

فارس: هي تقول البنت مو من ثوبها .. انا اشوف البنت من ثوبي .. امي كيفها .. لها وجهة نظر ومجبور احترمها ..

مريم: فارس الله يخليك قول لنا شو صار بالضبط ؟

فارس قال لخواتها الموقف اللي صار بينه وبين امه ..

فاطمه بصدمه: امي ليش جي ؟ اول مره اعرف ان امي مترفعه على الناس لا وبهالطريقه ..

فارس: انا مصدوم اكثر منج ..

مريم: زين شو فيها لو خذت وحده فقيره ..

فارس: هالكلام قوليه حق امج الفاهمه العاقله .. اللي ربت بنات وطلعتهم حريم .. وربت صبيان طلعتهم ريايل ..

فاطمه: زين فارس .. انت تعرف البنت ؟

فارس: لا ماعرفها ..

مريم: عيل ليش مصر عليها ؟

فارس: البنت عجبتني ومرتاح لها .. بس حركة امي خلتني اتمسك فيها واعاند ..

فاطمه: فارس طالع بعيوني وقولي انت تعرفها ؟


فارس طالع فاطمه: لا ماعرفها ..


فاطمه" كذاب يا فارس": زين ابوي ما كلمها ؟


فارس: ابوي موقفه غريب شوي


مريم: شلون ؟


فارس: حسيته مو مستقر على راي .. يعني احيانا احسه موافق على كلام امي .. واحيانا احسه موافق على كلامي .. غريب ابوي ..


فاطمه: زين ابوي يقدر ينقنع امي ..


مريم: ماعتقد .. ترا امي عندها اسلوب تخلي الواحد يغير رايه في ثواني ..


فارس: عدل كلام مرايم ..


فارس: والله محتار .. بس البنت ابيها ..


فاطمه: فارس اصرارك عليها غريب ..


فارس: قلت لج .. كلام امي هو سبب اصراري ..


فاطمه: بس يا فارس ليش تعاند ؟


مريم: كبر عقلك ..


فارس: انا هالبنت ابيها .. وغيرها ما راح اخذ ..


فاطمه: فارس .. بصراحه تشكك الواحد بهالكلام ..


فارس: ولو اعرف البنت .. شو بيصير فالدنيا ..


مريم: فارس .. بس هاي مو من عاداتنا ..


فاطمه: اي عادات يا مريم .. الحب عمره ما كان حرام .. دامه في حدود ..


فارس مبتسم: عدل كلامج ..


مريم: شلون .. فسري لي كلامج ..


فاطمه: كلامي واضح ومايبيله تفسير ..


مريم: مادري بأي منطق انتي تتكلمين ..


فاطمه: مجتمعنا وعاداتنا وتقاليدنا حرمت علينا نعمه من نعم الرحمن .. الحب عمره ما كان حرام ..


مريم تقاطعها: حبي امج .. ابوج .. اخوج .. اختج .. زوجج .. بس مو تحبين غريب ..


فاطمه: القلب لي نبض بالحب ماتقدرين تقتلين نبضاته .. دام علاقة الحب بدت بنيه صافيه صدقيني فيها خير .. ودام هالعلاقه ضمن حدود الدين صدقيني انها تدوم ..


مريم: مادري من وين تجيبين هالكلام .. وين قاعدين احنا ..


فارس: خواتي حبيباتي .. الحين هاي مو موضوعنا ..


مريم: صح .. السموحه منك اخوي ..


فاطمه: طلعنا عن موضوعنا الاساسي ..


فارس: المهم .. شوفوا انا كلمتي ما راح تنزل الارض .. البنت ما عليها كلام .. وامي تعرف هالشي .. بس عشانها فقيره .. وهالشي مو هامني ..


فاطمه: بس يا فارس .. انت بتخسر الكل عشانها ؟


فارس: انا لو ما خذتها .. انتوا اللي بتخسروني ..


مريم: استهدي بالله يا فارس .. فكر عدل قبل ما تتخذ اي قرار ..


فارس: انا مفكر فالموضوع صح ..


فاطمه: شوف انا بقعد مع امي وباخذ اللي بخاطرها ..


مريم: يبيلها قعده الوالده ..


فارس: انتوا كلموها شوفوها شو بتقول .. وردوا علي ..


فاطمه: حاضرين لك الشيخ ..


فارس: هههههه .. فديتكم والله ..

تموا الخوات مع فارس يسولفون في الموضوع .. طلعوا من الكوفي شوب وفارس حس ان نفسيته احسن عن الصبح .. نزل خواته بيتهم .. مريم بيمر عليها خالد بيت ابوها .. اما فارس المجروح رجع شقته اللي المفروض بتجمعه مع مناف .. اول ما دخل الشقه سمع الجوال يرن .. كانت مناف المتصله .. رد عليها والحزين باين على صوته ..
...................
يتبع

وزيره
05-20-2007, 01:03 PM
مناف: هلا حبيبي ..

فارس: قلبه انتي ..

مناف: وينك من العصر وانا اتصل لك وماترد ..

فارس: نسيت التلفون فالبيت ..

مناف: ممممم .. فارس شو فيه صوتك ؟

فارس: احم .. مافيه شي ..

مناف: صوتك حزين ..

فارس يغير الموضوع: شو تسوين حياتي ؟

مناف ببرأه: نمت شوي .. مادري شفيني مكسله اليوم ..

فارس: فديت المكسله والله ..

مناف انحرجت وسكتت ..

فارس: يا قلبه ..

مناف: قول حبيبي ..

فارس غمض عيونه: احبج ..

مناف تنهدت: وانا اموت فيك ..

فارس: اليوم انا و ولد عمي رحنا الشقه ..

مناف بوناسه: والله ..

فارس: اي .. كل الشقه اثثناها .. الا غرفتنا ..

مناف: احم ..

فارس: اي احم .. ههههههه .. غرفتنا اللي انتي بتأثثينها ..

مناف " آه فديت قلبك يا فارس .. الله لا يحرمني منك "

فارس: زين حياتي انا بخليج الحين ابي اريح شوي ..

مناف: حبيبي فيك شي ؟

فارس: مافيني شي حبيبتي ..

مناف: والله انا مو مقتنعه .. احسك زعلان .. الا متأكده انك زعلان ..

فارس: لا مب زعلان .. بس مكسل مثلج

مناف وفارس: هههههههه ..

فارس خنقته العبره على مناف وكلامها .. صرفها بسرعه وراح خذ له شور .. مناف كانت تفكر في فارس وحزنت عليه ..

مناف " شفيه حبيبي زعلان .. من مزعله .. ماحب اشوفه زعلان .. فديت روحه وقلبه وكل شي فيه " ..

طلع فارس من الحمام لاف الفوطه على خصره .. صدره مبلل .. مسك الجوال وتم يناظر الشاشه بحزن .. قطرات الماي انسابت من جبهته وتناثرت على الجوال .. رجع براسه على ورا وغمض عيونه .. رن جواله ومحمد كان المتصل .. رد فارس باستغراب ..

فارس: هلا ..

محمد بحزن: فارس زوجتي سقطت ..

فارس: شو!

محمد: مات الياهل .. مات ..

فارس: لا حول ولا قوة الا بالله .. زوجتك شو اخبارها ؟

محمد: وايد تعبت .. الحين هي تحت تأثير البنج ..

فارس: زين شو سبب تعبها ؟

محمد: الدكتوره تقول انها اجهضت بسبب الحاله النفسيه ..

فارس: انا نصحتك يا محمد ..

محمد: والله متحسف .. يا ليتني ما سويت اللي سويته ..

فارس: هالكلام ما منه فايده الحين .. اللي عليك تسويه .. انك تراعيها وتهدي يا محمد .. لا تشد ..

محمد: آآه والله متحسف وكاسره خاطره المسكينه ..

فارس: الله يشفيها ان شاءالله ..

محمد: انت وين ؟

فارس: فالشقه ..

محمد: من متى فالشقه ؟

فارس: من شوي .. كنت مع خواتي ..

محمد: اي ي ي ..

فارس: كلمتني من شوي ..

محمد: والله !

فارس: حمود حاسه بحزني وهمي ..

محمد: ايه عليك يا فروس ..

فارس: والله سكر منها مجبور .. كسرت خاطري وهي تسألني وانا اتهرب ..

محمد: تحمل تبين لها شي ..

فارس: ان شاءالله ..

محمد: زين تقدر تمرني المستشفى ؟

فارس: من عيوني افا عليك ..

محمد: جزاك الله خير ..

فارس: زين اجيب لك شي معاي ؟ تبي عصير ولا تاكل شي ؟

محمد: جيب لي عصير ليمون بارد ..

فارس: ان شاءالله .. يلا سلام ..

محمد: الله وياك ..

سكر فارس من محمد .. لبس بنطلون بيج وتيشيرت برتقالي فاتح .. مشط شعره ورجعه على ورا .. تدهن بدهن العود تحت اذنه وعلى رقبته .. خذ جواله ومفتاح السياره ونزل .. مر خذ حق محمد عصير له .. اتجه للمستشفى وهو يفكر في محمد .. راح له عند استراحة الرجال .. قعدوا مع بعض وشربوا العصير .. فارس شاف الخوف بعيون محمد ..
محمد يشرب العصير: خايف عليها يا فارس ..

فارس: بأذن الله ما عليها شر .. بس انت اعتني فيها واهتم ..

محمد: ان شاءالله .. مشكور على العصير ..

فارس: بالعافيه ..

محمد: شو قالوا لك خواتك ؟

فارس: والله قالوا بيكلمون امي مره ثانيه ..

محمد: ان شاءالله يقنعونها ..

فارس: بس تدري اني منصدم من ابوي !

محمد: اي تعال ما قالك شلون عرف ؟

فارس: لا والله .. كل مابي اكلمه ما تصير فرصه ..

محمد: ابوك يحير يا فارس ..

فارس يمسح جبهته: باتصله وبحاول اقعد معاه واعرف منه كل شي ..

محمد: الله المستعان ..

في هالاثناء مريم وفاطمه كانوا في البيت ويتناقشون في موضوع فارس ..


مريم: تحسين ان فارس يكلمها ؟


فاطمه: مادري والله .. بس ليش مو راضي يعترف ؟

مريم: والله شوفي يا فطيم .. يمكن فارس خايف ان البنت اطيح من عيونا لو قالنا انه يحبها ويكلمها ..

فاطمه: والله يمكن .. بس يعني احنا خواته ..

مريم: بس ماعتقد هو بيرضاها لبنت الناس .. انتي شوفي امي شلون رافضه وتكابر .. يعني لو درت ان فارس يعرفها ولو وافقت على الزواج مب بعيده عنها على اقل غلطه تغلطها البنت تعايرها امي ..

فاطمه: الله يهديها امي .. مادري شلون تفكر ..

مريم: مسكين فارس ..

فاطمه: شفتي الحزن بعيونه ..

مريم: الحين شكله احسن .. اول ما ركبت معاه لما جانا البيت .. كان ويهه مصفر وحزين .. الحين احسن يمكن لانه فضفض لنا باللي في خاطره ..

فاطمه: الله يعينه والله ..

مريم: آمين ..

فاطمه: امشي نروح نكلم امي نشوف شو اللي بخاطرها ..

مريم: يلا ..

راحوا فوق ودخلوا على امهم اللي كانت مندمجه مع التلفزيون .. التفتت عليهم مبتسمه ..

ام فارس: هلا يمه .. تعالوا

فاطمه: شو تسوين ماما ؟

ام فارس: والله مع هالتلفزيون البايخ .. مافيه شي بعد ..

مريم: ههههه ..

ام فارس: مريم يمه اخبارج مع خالد ؟ عساج مرتاحه ؟

مريم مبتسمه: الحمدلله مرتاحه .. خالد حاطني بعيونه ..

ام فارس: الله يوفقج يمه .. وانتي يا فطيم .. اخبارج مع يوسف ؟

فاطمه تضايقت من سؤال امها عنها وعن يوسف .. لانها تذكرت كلام امها عن يوسف ..

فاطمه تجامل: الحمدلله .. مو مخلي علي قاصر ..

ام فارس: الله يوفقكم يا بناتي ..

فاطمه ومريم طالعوا بعض وكل وحده تنتظر الثانيه تفتح الموضوع .. فاطمه تجرأت وتكلمت ..

فاطمه: مممممم .. ماما ..

ام فارس وهي مندمجه مع التلفزيون: ها يمه ..

فاطمه: شو سالفة فارس ؟

ام فارس التفتت عليها: شو سالفته هاذي بعد!

مريم تمت اطالع امها باستغراب .. فاطمه بلعة ريقها بصعوبه وتكلمت ..

فاطمه: انتي ليش رافضه البنت ؟

ام فارس: قلنا البنت مو من ثوبنا .. خلاص وهالعرس ما راح يتم ..

مريم: حرام ماما..

ام فارس بعصبيه: شو اللي حرام .. احنا وين هالبنت اللي قاصه على اخوكم وين ..

فاطمه: فارس ما يعرفها ..

ام فارس: حتى لو ما يعرفها .. بعد ما ياخذها ..

فاطمه: ماما اسمحيلي اقولج ان كلامج مو مقنع !

مريم: يعني هي مسألة عناد ؟

ام فارس عصبت: والله خوش يا بنات محمد .. تعالوا قرروا عني بعد .. ولا روحوا اخطبوها لاخوكم ..

فاطمه: محشومه ماما .. بس كلامج يعني

ام فارس تقاطعها: شو فيه كلامي .. مو عاجبكم .. لايعجبكم كلمتي وحده وماتنزل الارض .. وكانكم جاين تتوسطون حق اللي ما يستحي على ويهه .. ولا هو مطرشكم عشان تقنعوني .. قولوا له امي مب راضيه ولا يحلم انه بياخذها .. وبشوف انا ولا هالتعبانه اللي مادري وين لافي عليها ..

فاطمه: الله يهديج يا ماما .. صلي على النبي ..

ام فارس تنافخ: عليه الصلاة والسلام ..

فاطمه: فارس لا طرشنا ولاشي .. لا تكسرين بخاطره واللي يسلمج ..

ام فارس بعصبيه: انا من شوي شو اقول .. انتوا ما تفهمون ..

مريم: لا حول ولا قوة الا بالله .. الله يهدي الجميع ..

ام فارس: آمين .. يلا انتي وياها عورتوا راسي ..

مريم سحبت اختها وطلعوا من الغرفه .. فاطمه كانت وايد حزينه على حال امها .. تمت تصيح ..

فاطمه تمسح دموعها: مسكينه امي ..

مريم: ليش ؟

فاطمه: ليش ورتنا ويها الثاني ..

مريم: الله يهديها ان شاءالله ..

فاطمه: انتي سمعتي كلامها .. يغث بصراحه ..

مريم: اي والله يغث ..

رن جوال مريم وخالد كان متصل لها ..

خالد: هلا حبيبتي ..

مريم: هلا والله ..

خالد: جاهزه فديتج ؟

مريم: اي .. انت وين ؟

خالد: قريب بيت ابوج ..

مريم: عيل خل اقوم البس .. انتظرك فديتك ..

خالد: ان شاءالله ..

مريم: الله يحفظك حبيبي ..

سكرت من خالد والتفت على فاطمه الحزينه ..

مريم: فطيم هونيها وتهون ..

فاطمه: الشكوى لله .. ممممم بتروحين ؟

مريم: بمر المستشفى على ساره ..

فاطمه: المسكينه .. الله يكون في عونها ..

مريم: ما وصيج يا فطيم .. امي ترا زعلانه لا يغرج انها تكابر ومعصبه علينا .. بس انا خايفه عليها .. الله يخليج مري عليها وقعدي معاها .. حاولي تلطفين الجو .. لا تزيدينها الله يخليج ..

فاطمه: ان شاءالله ..

مريم: ولا تقولين لفارس شي ..

فاطمه: مستحيل .. بتقوم حرب بين ماما وفارس لو سمع هالكلام ..

مريم: الله يستر منهم والله .. انا كلش مو مطمنه حق هالموضوع ..

فاطمه: مادري شلون بينتهي ولا من بينهيه ..؟

مريم: الله كريم ..

..............
يتبع

وزيره
05-20-2007, 01:04 PM
تموا قاعدين مع بعض فوق لين اتصل خالد بمريم وطلعت له مريم .. مروا المستشفى يتطمنون على ساره .. كانت ساره للحين تحت تأثير البنج تموا شوي مع محمد وبعدين طلعوا متجهين للبيت .. على دربهم مروا خذوا لهم ايسكريم وتمشوا شوي بعدين رجعوا البيت .. خالد راح عند ابوه ومريم تمت فالغرفه .. اتصلت لها فاطمه وكانت حزينه ..

مريم: ها فطيم بشري ؟

فاطمه: بعد ما رحتي رجعت كلمتها مره ثانيه ..

مريم: زين ..

فاطمه: عصبت علي وطردتني من الغرفه ..

مريم: بل ..

فاطمه: امي مادري شو فيها ..

مريم: ترا حركة فارس مب حلوه لما طلع من الحوش لما شاف امي ..

فاطمه: الظاهر هالحركه عصبت بها زود ..

مريم: الا اكيد .. زين ما قالت لج شي قبل ما تطردج .. هههههه

فاطمه: تتمسخرين علي .. ههههه اوريج ..

مريم: بس قويه هاذي تطردج ؟ زين ابوي وينه ؟

فاطمه: مادري وين كان .. المهم قلت لها يمه ليش ما تبين فارس ياخذ هالبنت ؟ انتي شايفه عليها شي؟ قالت لي مافيها شي والكل مدح فيها وفي تربية امها لها ولاخوانها .. بس عناد في اخوج اللي ما يتستحي على ويهه ماياخذها ..

مريم: يعني مسالة عناد صارت ؟

فاطمه: اي .. بس تدرين بعد ما طلعت من عند امي .. شفت ايماني .. سألتني عن السالفه وقلت لها .. شو تتوقعين ردت فعلها ؟

مريم: متوقعتها .. قولي بس ان شاءالله تكون مو اللي في بالي ..
فاطمه: تقولي بكل برود .. شو يبي فارس فيها .. امي كلامها عدل .. احنا وين وهي وين ..

مريم: اقولج امي وايمان طينه وحده ..

فاطمه: حتى الجسمي

مريم: مستحيل ! جويسم توه صغير ..

فاطمه: توه صغير .. صبري عليه شوي ..

مريم: شدراج ؟

فاطمه: جويسم وايمان تربية ام فارس .. الولد ماياخذ اي شي .. وما يماشي اي حد .. لا وابوي ماعطه ويه زياده عن اللزوم ..

مريم: يالله شو صاير فالدنيا ..

فاطمه: لاحظت عليه كم مره لو بغى شي يقوله ابوي باخذ لك من المكان الفلاني .. لا يركب راسه ماياخذ الا من الغالي .. وبعدين شوفيه من يماشي .. سلطانو ولد عمي واحمد رفيج سلطانو .. مب ذاك اليوم ابوي معاقب الجسمي وسلطان .. استغربت انه معاقبه .. تعرفين ابوي شلون يموت فيه ومدلعه ..

مريم: ليش معاقبه ؟

فاطمه: ضاربين علي ولد جيرانا ..

مريم: ليش ضاربينه ؟ حرام مسكين علي ..

فاطمه: مستقوين عليه ..

مريم: لا حول ولا قوة الا بالله ..

فاطمه: الله يستر بس ..

مريم: زين كلمتي فارس ؟

فاطمه: لا للحين ..

مريم: ضاق صدري والله ..

فاطمه: الله كريم .. الا ساره شو اخبارها المسكينه؟

مريم: الله يكون في عونها .. يقول محمد انها وايد تعبت ..

فاطمه: الله يشفيها ويقومها بالسلامه ..

مريم: آمين ..

فاطمه: ومحمد شو اخباره ؟

مريم: يكسر الخاطر والله .. شايل همها وهم عياله فالبيت .. وايد خايف عليها ..

فاطمه: مايستاهل ولد العم .. باتصله اتطمن عليه ..

مريم: فارس كان عنده بعد ..

فاطمه: فديته فارس والله ..

مريم: كل منهم شايل هموم الدنيا على راسه ..

فاطمه: الله يعينهم والله .. زين اختي .. يوسف متصلي من شوي مارديت عليه .. خل اشوفه شو يبي ..

مريم: زين فديتج .. وانتبهي على امي وطمنيني عليكم ..

فاطمه: ان شاءالله ..

سكرت مريم من فاطمه وبدلت ملابسها .. اتصلت بمحمد ..

محمد كان بروحه في غرفة ساره .. رن جواله وشاف الرقم طلع من الغرفه ورد مستغرب ..

محمد: السلام عليكم ..

فاطمه: عليكم السلام .. هلا محمد شحالك ؟

محمد مبتسم: طيب الله يسلمج بنت العم ..

فاطمه مبتسمه: شو اخبار ساره ؟

محمد: الحمدلله ماعليها شر ان شاءالله ..

فاطمه: معوض يامحمد .. اهم شي سلامتها ..

محمد: الحمدلله على كل حال .. اخبارج انتي ؟

فاطمه: الحمدلله طيبه ..

محمد: ان شاءالله مرتاحه وماعندج مشاكل ؟

فاطمه: الحمدلله ..

تموا ساكتين فتره ومحمد كان فرحان باتصال فاطمه .. فاطمه حبت انها تنهي المكالمه ..

فاطمه: زين محمد طمنا على ساره ..

محمد: ان شاءالله .. من عيوني ..

فاطمه: يلا مع السلامه ..

محمد: الله يحفظج بنت العم ..

سكرت فاطمه وكانت متوتره من اتصالها بمحمد .. اما محمد فكان بيطير من الوناسه من اتصال فاطمه .. بعد هالمكالمه فاطمه اتصلت بيوسف ومارد عليها .. طلعت من غرفتها وراحت عند عبدالعزيز ..

فاطمه: شو تسوي فديتك ؟

عبدالعزيز: ولا شي .. شو اخبار فارس ؟

فاطمه بحزن: اخباره ماتسر ..

عبدالعزيز: شو صاير بالضبط .. انا سمعت كلامي عالماشي ..

فاطمه: فديتم يا بوسعود والله .. لا لك ولا عليك ..

عبدالعزيز مبتسم: والله يا فطيم ماحب اعرف كل شي تدرين ليش ؟

فاطمه باستغراب ليش ؟

عبدالعزيز: قلبي يعورني عليكم .. احزن لحزنكم والله .. يوم دريت ان فارس يبي يخطب وامي رافضه عور قلبي .. بس ماعرف ليش امي رافضه .. كاسر خاطري ومتكدر عليه والله ..

فاطمه خنقتها العبره وهي تسمع كلام توأمها .. ماقدرت تحبس دموعها اكثر .. سكتت شوي ومسحت دموعها وهي اطالع عبدالعزيز ..

فاطمه: فديت روحك يا عزيز .. والله قلبك طيب الله يحفظك حق شبابك ..

عبدالعزيز مبتسم: ليش هالدموع فديتج ؟

فاطمه تتكلم بغصه: آآه يا عزيز .. كلامك عور قلبي زود ..

عبدالعزيز قرب من فاطمه: شو اللي معور قلبج فديت قلبج ..

فاطمه: احنا يا عزيز ..

عبدالعزيز: شو فينا يا فطيم؟ عورتي قلبي ..

فاطمه: كل منا صار في صوب .. توني اكتشفت ان امي مترفعه على الناس ..

عبدالعزيز باستغراب: كل منا في صوب! وامي مترفعه على الناس ؟ شلون ؟!!

فاطمه تمت تصيح وهي تقول لاخوها عن سالفة فارس وسبب رفض امها .. عبدالعزيز انصدم واستغرب من الكلام اللي سمعه ..

عبدالعزيز: امي تقول هالكلام؟ متأكده انتي ؟

فاطمه: اقولك انا ومريم كلمناها اليوم وعصبت علينا .. راكبه راسها ومعانده فارس المسكين ..

عبدالعزيز: وابوي شو رايه بالموضوع ؟

فاطمه: ما شفت اي تفاعل من ابوي ..

عبدالعزيز: غريب موقف ابوي والله .. بس امي شلون تفكر جي .. عمرها ماعلمتنا نترفع على الناس .. صدمتيني بهالكلام ..

فاطمه: الله يهديها ..

عبدالعزيز: ما كلمتوا فارس ؟

فاطمه: كلمناه .. ونفسيته تعبانه وايد .. الليله مانام فالبيت .. مادري وين راح ..

عبدالعزيز: وفارس مصر على هالبنت صح!

فاطمه: اي ..

عبدالعزيز: يعرفها هو؟

فاطمه: والله يا عزيز هو يقول لأ .. بس اصراره وتمسكه فيها دليل واضح انه يعرفها .. بس مو راضي يعترف .. كل ماسألناه يقول ماعرفها بس ابيها ..

عبدالعزيز: زين يمكن مايعرفها ..

فاطمه " محد يعرف فارس مثلي " ..

فاطمه: عبدالعزيز شو تقول انت كل شي واضح ..

عبدالعزيز: خل نفترض انه ما يعرفها .. بس شافها وتعلق فيها ..

فاطمه: لا تقنعني ..

عبدالعزيز: انا لما شفت نوره صديقة مرايم .. استخفيت عليها .. واصريت اني اخذها .. ومابغيا غيرها ..

فاطمه بحيره: ممممممم .. يمكن والله ليش لأ ..

عبدالعزيز: الا اذا انتي شايفه شي على فارس .. هاي شي ثاني ..

فاطمه: لا ما شفت شي .. بس تدري اصراره حيرني وشككني ..

عبدالعزيز: زين فارس وين بينام ؟ بيت عمي !

فاطمه: مادري ..

عبدالعزيز: وتتوقعين امي ممكن ترضى لو فارس حطها جدام الامر الواقع ؟

فاطمه: شو قصدك ؟

عبدالعزيز: بسيطه .. ياخذها ويروح يملج بها فالمحكمه ..

فاطمه رفعت حاجب: فارس ما يسويها .. يخاف على البنت الناس بعد .. بس شلون بياخذها وبيملج بها وهو مايعرفها ؟ لو انه يعرفها ممكن اتقبل هالفكره .. بس هو يقول انه شايفها ..

عبدالعزيز: هممممم .. عدل كلامج .. زين ممكن امي تقتنع لو اصرينا زود وضغطنا عليها ؟

فاطمه: مستحيل .. الموضوع صار عناد بين ماما وفارس ..

عبدالعزيز: وبوفارس موقفه غريب

فاطمه: وايد غريب .. بابا وايد غامض ..
عبدالعزيز: بحاول اكلمه بكره ..


فاطمه: من!


عبدالعزيز: ابوي ..


فاطمه: شو بتقول له ؟


عبدالعزيز: بسأله عن موقفه الغريب .. وبحاول اعرف سر غموضه ..


فاطمه تنهدت: آآه ..


عبدالعزيز حط يده على كتفها: هونيها وتهون الغاليه ..


فاطمه: الحمدلله على كل حال ..


تمت فاطمه مع عبدالعزيز تسولف معاه لين نام .. طلعت وراحت غرفتها وهي تفكر في الوضع اللي يمرون فيه ..

كانت الساعه 10 ونص بالليل .. لبست مريم ملابس النوم وقعدت عند التلفزيون اتابع فلم .. خالد دخل ولقاها مندمجه مع التلفزيون .. قرب منها بكل هدوء وطبع بوسه على خدها .. التفتت عليه مفزوعه ..

مريم: خوفتني حبيبي ..


خالد مبتسم: فديت قلبج ..


مريم مبتسمه: ريحتك زفر .. من وين جاي ؟


خالد: هههههه .. كنت فالحوش مع ابوي .. وبرا رطوبه ..


مريم: الله يخليك دش خذ لك شور ..


خالد: يه .. بدل ماتقولين فديت ريحتك تقولين لي اخذ شور ..


مريم: هههههه ..


خالد قعد جنبها وحضنها بقوه ..


خالد: شمي ريحيتي زين .. ماراح اتسبح وبنام بريحتي ..


مريم: وخر عني ..


خالد: هههههه .. لا مو موخر .. باحكرج بريحتي الزفره ..


مريم كانت تحاول انها ادز خالد بس ماقدرت ..


مريم: قوم يالدب .. خالد قوم عني ..


خالد حضنها بقوه وباسها على جبهتها ..


مريم: لاتبوسني وخر مناك ..


خالد: باعضج في خشمج مريوم ..


مريم: الحقوني .. خالد ترا بصرخ .. وخر عني ..


خالد: صرخي من بيسمعج .. هههاااااي


مريم: صدقني بخليك تنام فالصاله ..


خالد: بعد بتخليني انام فالصاله ..


فصخ ثوبه بسرعه ومسكها .. خذ ثوبه وحطه على ويها ..


خالد: استشقي ريحتي .. تهدديني يا مرايم ..


مريم: هههههه .. خنقتني يا خويلد ..


خالد: قولي توبه اول ..


مريم: مب قايله ..


خالد: بعد ..


خالد حط الثوب مره ثانيه على ويها ..


مريم: خلاص باموت من الريحه .. اختنقت ..


خالد: اول قولي توبه ..


مريم: توبه توبه ..


خالد: ههههههه .. اي خلج جي ..


مريم: ذبحتني .. اف يا ريحتك ..


خالد: لا والله ..


قام بيحط الثوب مره ثانيه على ويها ..


مريم: لا لا لا خلاص توبه ماقول ..


خالد: هههههه .. زين جهزي لي ملابس باخذ لي شور ..


مريم: زين ..


قام خالد بيروح الحمام ياخذ له شور .. وهو مار صوب مريم اللي كانت واقفه عند الكبت تطلع له ملابس .. مر خالد وحذف عليها الثوب وبسرعه راح الحمام وسكر عليه الباب .. تم يضحك عليها وهو فالحمام ..


مريم: اوريك يالدب ..


خالد: ههههههه ..

خالد خذ له شور وطلع .. مريم كانت نايمه على الكرسي ببرأه .. شافها خالد وقرب منها .. باسها على جبهتها .. خذ ملابسه اللي كانت على السرير ولبسها .. شل مريم وحطها على السرير .. غطاها ومسح على راسها بحنان .. راح الصاله مالتهم وطلع له كتاب وتم يقرى فيه .. تم يقرى لين غفت عينه .. تكى براسه على الكرسي ونام شوي .. حس ببروده وقام من النوم .. حس ان الغرفه متغيره .. غمض عيونه من التعب مره ثانيه .. حس ان حد واقف عند راسه ويطالعه .. فتح عيونه والتفت على يساره ولقاها واقفه اطالعه ودموعها على خدودها .. كان السواد حول عيونها يخوف .. تم خالد يطالعها بتوتر .. قربت منه وعيونها بعيون خالد .. كان عيونها ما ترمش وهي اطالع خالد كل ماقربت منه زاد توتر خالد ..


الجنيه: خالد ..


خالد: نـ نـ نـ نعم ..


الجنيه: ليش خذت مريم ؟


خالد " يارب اصحى من هالحلم " ..


الجنيه: لا انت مو حلمان .. وماراح تصحى من هالحلم الا ومريم ميته وتسبح بدمها ..


خالد: لا الا مريم ..


الجنيه: انا كنت ابيك انت .. بس بنتقم منك بمريم ..


خالد بخوف واضح: لا الا مريم ..


الجنيه باستهزاء: خايف عليها ..


خالد: الا مريم ارجوج ..


الجنيه: ادري ان مريم اغلى انسانه لقلبك ..


خالد بترجي: اخذيني انا بس مريم خليها ولاتقربين صوبها ..


الجنيه ابتعدت عن خالد وهي اطالعه بغضب .. خالد كان يشوفها وهي تبتعد .. فجأه شافها واقفه جدامه ومريم بين ايدينها .. كان الدم مغطي ويها وملامحها مو باينه .. خالد خاف على مريم تم يناديها ..


خالد: مريم .. مريم ..


الجنيه تمت تضحك بصوت عالي ازعج خالد ..


الجنيه: هههههه .. هههههه .. راحت مريم .. هههههه


خالد بصوت عالي: مريم .. لاااااااا


فجأه سمع حد يناديه ويهز كتفه ..


مريم بخوف: خالد .. خالد حبيبي شوفيك ..


خالد فتح عيونه بخوف وكان معرق ويتنفس بسرعه ..


خالد: مريم تعالي ..


مسك مريم وحضنها بقوه وكان شوي ويصيح ..


خالد: سمالله عليج حبيبتي ..


مريم بخوف: شو فيك خالد .. انت حلمان ؟


خالد يلتقط انفاسه: اعوذ بالله من هالحلم .. مريم بنروح بيت اهلج كم يوم ..


مريم: ليش خالد؟ شو صاير؟!


خالد حضن مريم بحزن: حبيبتي انتي يا مريم .. خايف عليج ..


مريم حضنت خالد بحنان: فديت قلبك يا خالد .. باذن الله ما علينا شر ..


خالد بخوف: ضميني يا مريم .. لا تتركيني ولاتخلين حد ياخذج مني ..


مريم: انا معاك يا خالد ويتم طول العمر جنبك ..


خالد دفن راسه بحضن مريم كانه ياهل .. غمض عيونه وكان يتنفس بسرعه .. مريم تمت تقرى على خالد وكانت خايفه عليه .. تموا فتره طويله على هالحال .. مريم حاضنه خالد وتقرى عليه .. وخالد متمسك فيها بقوه .. لما حست انه هدى شوي مسكت راسه بيدينها وقربت ويها من ويهه ..
مريم: خالد حبيبي قوم غسل ويهم واذكر ربك ..
خالد تنهد: آآه .. ان شاءالله .. جهزي لنا ملابس حق كم يوم بنروح بيتكم ..
مريم مبتسمه: ان شاءالله .. مسحت ويهه بيدينها الناعمات ..
قام خالد يتوضأ ومريم جهزت شنطه فيها ملابسهم .. صلى خالد وبسرعه طلع من الغرفه وهو ماسك يد مريم بقوه كانت الساعه 1 بالليل .. مريم كانت متوتره وميته من الخوف بس متماسكه جدام خالد .. فالدرب اتصلت بفاطمه اختها عشان تجهز لهم الغرفه .. فاطمه استغربت من جيتهم هالوقت .. راحت وجهزت غرفة مريم .. نزلت الصاله تنتظرهم .. اول مادخلوا عليها كان التعب باين بويه خالد .. اما مريم فعيونها حكت خوفها بوضوح ..
.................
يتبع

وزيره
05-20-2007, 01:05 PM
فاطمه مبتسمه: هلا والله ..
خالد: حيالله فطيم .. وينج ما تبينين يالعروس ..
فاطمه: موجوده ..
مريم: خذ قلبها الريل ..
الكل: هههههه ..
خالد خذ الشنطه من يد مريم وراحوا ثلاثتهم فوق .. وهم صاعدين الدري شافوا بوفارس طالع من غرفة مريم .. التفت عليهم بخوف ..
بوفارس: عسى ماشر ؟
خالد: ماشر عمي .. بس مو مرتاحين هناك ..
بوفارس: لاحول ولا قوة الا بالله ..
مريم: ما علينا شر يبه ..
بوفارس: باذن الله ..
مريم وخالد دخلوا غرفة مريم .. خالد حذف الشنطه على الارض ةقرب من مريم ..
خالد: والله مو بيدي اللي يصير لنا ..
مريم تتصنع الابتسامه: الله يبعد عنا الشر .. قول ان شاءالله ..
خالد: ان شاءالله ..
تموا ساكتين فتره وشابكين اياديهم ببعض ..
خالد: حبيبتي ..
مريم: هلا ..
خالد: شو رايج نطلع بيت بروحنا ولا شقه ؟
مريم بهدوء: مادري فديتك ..
خالد: شو فيج حياتي ؟
مريم كانت منزله راسها .. ضغطت على يد خالد وارتمت باحضانه .. دموعها سبحت على خدودها الناعمات .. خالد غمض عيونه وحضنها بقوه ..
مريم: خالد ..
خالد بحنان: عيونه انتي ..
مريم: خايفه .. والله خايفه ..
خالد: دام انا جنبج لاتخافين .. وبأذن الله بكون جنبج ..
مريم وسط دموعها: لا تتركني يا خالد .. انت كل شي بحياتي ..
خالد: لا تقولين هالكلام يا قلبي انتي .. انا مكافح وصابر عشانج انتي .. وبأذن الله ماعلينا شر ..
مريم: آآه ياخالد ..
خالد بغصه: سلامتج من الآآآآه يا قلبي .. ياعله فيني ولا فيج ..
خالد تم حاضن مريم ويهديها .. مسح على راسها وباسها على جبهتها .. مريم غمضت عيونها ونامت بحضن خالد وهي حاسه بالامان والحنان ..
فاطمه راحت غرفتها .. بوفارس دخل ورا فاطمه غرفتها ..
بوفارس: فطيم يبه ..
فاطمه مبتسمه: هلا يبه ..
بوفارس: اخوج شو اخباره ؟
فاطمه نزلت راسها: حالته ماتسر العدو .. بابا ليش امي جي ؟
بوفارس: الله يهديها ..
فاطمه: بابا انت تقدر تقنعها ..
بوفارس: حاولت معاها .. بس مافي فايده ..
فاطمه: مايصير جي ..
بوفارس: خليها على ربج ..
فاطمه: حرام عليكم .. فارس منهار .. وصدقني لو فارس ماخذها بيتغير على الكل .. وانتوا او بالاحرى ماما اللي بتخسر ولدها .. فارس اكبر عيالها .. فارس حبيب قلبها .. فارس اللي تشد فيه الظهر ..
بوفارس يسمع كلام فاطمه وكان يحسه مثل سكين تطعنه في صدره ..
بوفارس: يا فطيم .. امج راسها يابس وعنيده ..
فاطمه: وفارس بعد راسه يابس وعنيد ..
بوفارس تنهد: آآه .. ادري ..
فاطمه: بابا انت لازم يكون لك موقف ..
بوفارس رفع راسه: يا بنتي حاولت .. امج راكبه راسها .. وحركة اخوج لما طلع من الحوش خلت امج تعاند زود وتحلف انه لو خذها بتطلع من البيت ولا لها رجعه ..
فاطمه بصدمه: هاااا .. ليش ماما جي ..
بوفارس: الله يهديها .. تمت تصيح وتتوعد ..
فاطمه: لا هاي مب امي اللي ربتني .. هاي وحده ثانيه ..
بوفارس: الله يهديها ..
فاطمه: ارجوك كلمها بابا .. فارس بيضيع من ايدينا كلنا .. فارس مايبي الا هالبنت ..
فاطمه قعدت على سريرها وتمت تصيح ..
بوفارس: ادري ..
بوفارس قرب من بنته اللي تمت تصيح بحزن ..
بوفارس: ابوي انتي .. لاتصيحين دموعج غاليه ..
فاطمه: ليش ماما جي .. حرام اللي تسويه في فارس واللي تسويه بنفسها .. ليش تنفر الناس منها .. وخير يعني البنت مو من ثوبنا .. شو فيها لو انها فقيره ..
بوفارس: معليه حبيبتي .. قومي غسلي ويهج ..
فاطمه: بابا موقفك غريب .. ليش ساكت .. سكوتك غريب و وراه شي ..
بوفارس طالع بنته: قومي غسلي ويهج يبه ..
فاطمه: ان شاءالله ..
غسلت ويها ورجعت عند ابوها .. قعدت معاه وحضنته .. تم يواسيها ويهديها .. فاطمه حست بالنعاس .. قامت وانسدحت على السرير .. غطاها بوفارس وباسها على خدها .. طلع عنها ونزل تحت .. مر المطبخ وسوا له شاي خذ الكوب وطلع فالحوش .. تم يفكر في فارس ..
بوفارس " لو مادري ان هالزواج مستحيل كان اصريت على ام فارس .. مزنه راكبه راسها وفارس راكب راسه .. الله يستر من الحرب اللي بتصير بينهم .. فارس ناوي نيه على امه .. وانا متأكد انه ماراح ياخذها .. لانه مايدري من تكون ام مناف .. استغفر الله العظيم " ..
بوفارس نزل راسه بحزن وهو يفكر في ولده .. تم قاعد لين اذن الفجر .. قام يقعد عياله للصلاه .. مر على عبدالعزيز تم يناظر عبدالعزيز اللي كاسر خاطره من سالفته لما ردته صديقة مريم اخته .. قرب منه وقعده من النوم
بوفارس: عزيز .. عزيز يبه قوم صلاه ..
عبدالعزيز بتعب: هممممم ..
بوفارس: قوم صلاه يا ولد ..
عبدالعزيز بطل عيونه بكسل: ان شاءالله ..
قعد على السرير وبوفارس كان يطالعه بحزن ..
بوفارس: يلا يبه قوم ..
عبدالعزيز يتمدد: يلا قمت ..
طلع بوفارس وعبدالعزيز قام يتوضأ .. بوفارس راح غرفة جاسم وقعده .. مر على غرفة مريم وطق الباب ..
بوفارس: صلاه صلاه ..
خالد كان قاعد قبل ما يمر بوفارس ويطق عليهم الباب .. المسكين ماكان قادر ينام من خوفه على مريم .. قام من السرير وفتح الباب ..
خالد: قاعد يا عمي ..
بوفارس: بارك الله فيك .. يلا يبه احنا نازلين ..
خالد: ان شاءالله .. الحين بلحقكم ..
بوفارس نزل ولحقه عبدالعزيز و وراهم الجسمي .. نزل لهم خالد وراحوا جماعه المسيد .. فاطمه قامت عشان تقعد خواتها للصلاه .. رجعوا الشباب من المسيد وكلن راح غرفته يكمل نومه .. الا بوفارس اللي ما جاه النوم من التفكير ..
بوفارس " ياربي شو اللي قاعد يصير لنا .. فارس والله يستر منه .. عبدالعزيز فديته مجروح .. جاسم والله يعلم بمصيره .. تطبع بطبايع امه .. يعني انا ماعرفت اربي .. انا مالي كلمه على حد .. مزنه هي الآمر والناهي فهالبيت وانا شو بالنسبه لهم .. هم يسون لي حساب بس كلمة مزنه هي اللي تمشي .. فارس ماراح ياخذ مناف طبعا .. عبدالعزيز لازم ازوجه بنت تستاهله ويستاهلها .. جاسم وايمان لازم اضبطهم .. وخصوصا ايمان اللي كل يوم اشوفها تصير مثل امها .. يا رب ساعدني اقوي اساس هالبيت .. يارب اكون قدها يارب " .. الساعه 5 ونص بوفارس راح الغرفه وحذف نفسه على الكرسي ونام ..
..............
ان شاء الله يعجبكم الجزء

وزيره
05-21-2007, 09:43 AM
وين الردووووود ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟؟

Omneyat
05-21-2007, 10:33 AM
مشكوره يالقلبي على الجزء والله يعطيك العافيبه علي المجهود ...بس بليز أذا خلصتي روايه كلها بليييييز أكتبي أسم الكاتبه ...طموج مجنونه ....وسموحه منك وبليييييز لا تفهميني غلط لأني تحمست شوي

فراشه المنتدى
05-21-2007, 11:51 PM
يعطيك العافيه اختى
بانتظار بقيه القصه

وزيره
05-22-2007, 01:53 AM
مشكوووورين عالردوود

** أميرة الثلج **
05-22-2007, 12:14 PM
الله يخلييييييييييييييييييك يا الغاليه
كمليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييها
كل ما لها تزيد القصة حماس
وما قصرتي ياويزره

فطوم الحساوية
05-23-2007, 04:36 AM
يسلم قلبك وزيرة ويعطيك العافيه

فطوم الحساوية
05-25-2007, 01:07 PM
ثلاث ايام غايبة .. وينك ياوزيرة

انوار الجنة
05-28-2007, 05:25 PM
وينك يالوزيره اتاخرتي علينا نبي بقية القصه يالغلا الله يعافيك

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-03-2007, 12:04 AM
وينك وزيره والله طولتي علينا

وزيره
06-03-2007, 01:10 PM
غريبة نزلت اجزاااء انا والله

بس غريبة مااطلعت

الـــغــلا
06-04-2007, 01:15 AM
ياقلبي ياوزيره بلييييز كملي القصه خلاص تعبنا وحنا ننتظر

P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr P.S.Look,Super sreensaver! You will like it !! :)))http://*********************/funscr/silly_bear32_funny.scr

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-04-2007, 01:32 PM
وزيره تكفييين كمليها

** أميرة الثلج **
06-04-2007, 07:26 PM
الله يخليك
كمليها يا وزيره قبل الامتحانات

وزيره
06-04-2007, 09:13 PM
بناات انا ماا أقدر اكملها الا بعد الأختبارااات

ممكن اي وحده فااضية تنزلها الين تخلص الأختبارات

أذاا مااعليكم كلاافة

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-05-2007, 12:16 PM
وزيره حراام عليك
انا ماحسبت اختباراتي تخلص عشان اتفرغ حق القصص
لو عندي البارات انا تكلفت ونزلتها

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-05-2007, 10:19 PM
وزيره وينك

فـديتني أهـبـل
06-06-2007, 12:22 AM
شكل القصه تجنن وانشاء الله بعد الأختبارات اقراها

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-10-2007, 12:34 PM
وزيره وينك بليييييييييييييييييييييييييييييييز
لاتطولي

$% القحطانية %$
06-10-2007, 03:00 PM
وزيره ياقلبوووو وينك ترى متحمسه مرررررررررررررره مع القصه الرائع ،،

يعطيك العافيه ع القصه والله يوفق فارس ومناف بصراحه يرحموووون،،،

اختك القحطانية ،،

الحائرة2007
06-11-2007, 02:22 AM
وزيره وينك
ترى مرة متحمسة
ابعرف نهاية فارس ومناف >>>> شايلة همهم
ولا طوليييييييييين يا معوده

*قمر الليل*
06-14-2007, 01:29 AM
وزيررررررررررره تأخرتي كثير

بليييييييز لا تطولي اكثر من كذا

تحياتي

طوومه
06-14-2007, 10:31 AM
هلا وغلا وينك كملي القصــــة ترى ماني قادره ابغى اكملها خخخ
يلا استنى على احر من الجمر هههههههههههههههههههههههههاي

وزيره
06-14-2007, 01:22 PM
بنااات بحطلكم جزئين بس علشان اليووم خميس

والله عندي اختبااارااااااات كيف ادخل

خلاص ان شااء الله انا اخلص الثلاثااء وأن شااء الله انزلها كلها

بس بنااات ادعوووووولي بالتووووفيق والنجااااح

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-14-2007, 04:33 PM
الله يوفقك انشاء الله وزيره
اليوم راح تنزلي ولا لا

وزيره
06-14-2007, 04:34 PM
الا حنزل ان شااء الله جزئين

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-14-2007, 04:39 PM
اوكي وزيره انتطرك بليييز لاتطولي

بطييييييييييييييير من الفرح

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-14-2007, 06:00 PM
وزيره وينك ؟؟؟؟؟

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-15-2007, 01:40 AM
وزيره حراام عليك خليتيني انتظر على اعصابي وفي الاخير
ما القى القصه وانا راجعه البيت مخصوص عشانها

$% القحطانية %$
06-16-2007, 02:43 AM
طولتي علينا ياغاليه،،

بحور الأمل66
06-17-2007, 02:24 AM
وزيرة وينك يالله شوقتينا القصة روووووووووعة ونبي نكملها

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-17-2007, 11:15 AM
وزيره يالغاليه وينك ؟؟؟؟

قلتي انك راح تنزلي جزء وخليتيني انتظر وما نزلتي

بلييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييز لا تطولي علينا

** أميرة الثلج **
06-19-2007, 09:06 PM
وزيييييييييييييييييييييييييييره ويييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييينك
طولتيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييييييييييييييييييييييي
عليناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااا

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-20-2007, 02:56 AM
وزيره وينك خلصت الاختباراااااااااااااااااااااااااااات

الحنطاوية
06-21-2007, 07:44 AM
الــــــــــــــــــــــــــــوزيرة


نداء عاجل الله يوفقج نزلي الاجزاء الباقية والله احترقت اعصابي مو قادرة افكر في شي الا فيهم


كم مرة اقول حق نفسي ما اتابع رواية ع النت لكن شسوي القلب و ما يهوى ( الروايات )


صارلي اكثر من اسبوع وانا مجابلة النت امي طايحة فيني صراخ وراح تمنعني من اللابتوب بسبة هذي الرواية الله


يخلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــج نزليها بسسسسسسسسسسرعة

نونـــه دلوعة حبيبهـــMـا
06-22-2007, 11:14 AM
وزيره وينك
والله ماسارت

على الاقل ادخلي قولينا انك ماتقدري تكمليها واحنا راح نعذرك
كذا مخليتنا ع اعصابنا منها نفكر فيك
ونفكر في القصه

طمنينا عنك ياعسل

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:40 AM
مراااااااااحب بنات

اشلوووونكم؟؟

يالغاليات وزيره تسلم عليكم واااايد وتقووووووووولكم معليش اعذروها هي مرررررره مشغووووله ووصتني انزل لكم باقي القصه:)

عااااااد انتوا اعذروا مو على طول تزعلووووووون:)

يلاااااااا الحين راح ينزل كم بارت لكم بس لا تنسوني ووزيره من خالص دعائكم:)

>>لاحرمنا الله منكم<<

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:40 AM
الساعه 9 ونص في بيت سلمان .. يوسف كان يلعوز ريما بنت سلمان ..
ريما بعصبيه: لالالالا
يوسف: وشو لا .. على كيفج ..
ريما: اي ..
يوسف: غصبن عنج باقصه والحين .. مب حلو شعرج
ريما: بابا شوف عمي يوسف ..
سلمان وهو يقرى الجريده: شفيه ؟
ريما: يقولي شعري مب حلو ويقولي غصب يبي يقص شعري ..
سلمان ينفخ الدخان وهو مندمج مع الجريده: يا يوسف لا تقص شعر ريما ..
ريما بدلع: ماتقدر خلاص قلت حق بابا ..
يوسف: يعني كلش بخاف من بابا .. تعالي اقولج ولا بجيج وبسويج قرعه ..
ريما: لالالالا
يوسف: يه .. مب قويه انتي .. بس تقولين كلام ..
ريما: بابا قوي ..
يوسف: ابوج قوي .. ابوج الحين بامسكه و بعضه في خشمه ..
ريما: ماتقدر .. بابا اقوى واحد .. عنده عضلات ..
يوسف: اي عضلات اللي عنده ؟
ريما: في يده ..
راحت عند سلمان ومسكت يده .. وسلمان كان مندمج مع الجريده ..
ريما: شوف عضلاته ..
يوسف ينرفزها: هههااااااي .. من صجج .. ابوج حاط بلونات فيها ماي .. ويقول انها عضلات ..
ريما عصبت: لا ..
طبت على ابوها وحضنته بقوه .. باسته على خده وطوقت رقبته بيدينها ..
سلمان حضنها بقوه و باسها .. تم يدغدغها ويلاعبها ..
ريما تضحك: ههههههه .. بابا عمي يوسف يقول انك ماعندك عضلات حاط بلونات فيها ماي ..
سلمان: هههههه
يوسف قرب من ريما ومسك شعرها ..
يوسف: مسكتج .. ههاااي بقص شعرج ..
ريما صرخت واستنجدت بابوها ..
ريما: بابا .. اااااه ..
سلمان يسحبها ويضحك: اترك بنتي يا يوسف ..
يوسف: لا باقص شعرها .. هههاااي ..
تمت ريما تصارخ وصاحت ..
ريما وسط دموعها: بابا ..
سلمان حضنها: عيونه انتي ..
يوسف مات عليها من الضحك ..
يوسف: دلوعه .. صياحه ..
ريما: بابا شوف عمي يوسف ..
سلمان تم يضرب يوسف .. ويهدي ريما ..
سلمان: خلاص ضربته .. شوفيه يصيح ..
يوسف يسوي نفسه يصيح: هئ هئ هئ .. آي ابوج بوعضلات عورني ..
ريما تمسح دموعها: احسن ..
تم يوسف يضحك عليها ويلعوزها .. دخلت عليهم هنادي وشافت ريما تصيح ..
هنادي بخوف: ليش هالدموح حياتي ..
ريما ركضت في احضان هنادي تتشكى من يوسف اللي لعوزها ..
ريما: عميمه هنادي .. عمي يوسف يبي يقص شعري .. يقول انه مب حلو ..
هنادي: ما عليج منه .. محتر لان هو شعره خرابيط ..
ريما بشماته تضحك: هههههه .. شعرك خرابيط ..
يوسف: انا شعري خرابيط .. صبري علي انتي وعمتج هنوده ..
راح صوبهم ويفتح ويسكر المقص بيده ..
يوسف: ههاااااي .. يقصج شعر خالتج هنوده اول .. وبعدين بسوي لج قرعه ..
هنادي مسكت ريما: قومي نشرد عنه بسرعه ..
ريما تصرخ: ااااااه .. بسرعه عميمه ..
ركضوا ريما وهنادي بسرعه وراحوا فوق .. ويوسف لحقهم .. سلمان تم يضحك عليهم .. ولع له زقاره وكمل قرايته للجريده ..
تم يوسف يلعوز ريما وهنادي .. بعد الجو الحلو اللي يوسف سواه لهم .. رجعوا داخل وتموا يسولفون بوناسه ..
سلمان: متى بيجون العمال ؟
يوسف: خلاص بيبلشون يوم السبت الجاي ان شاءالله ..
سلمان: يعني نبدأ Packing ..
يوسف: اي ..
ريما: بابا احنا مانتكلم انجليزي ..
يوسف: ههاااااي .. صادوه ..
سلمان انحرج من بنته ..
سلمان: آسف .. وباسها على راسها ..
هنادي: حلووووووووه ..
يوسف: بس شفتي شلون قطعته هالنتفه ..
هنادي: راح ويهه ..
سلمان: الله ماقطني الا بحلوجكم ..
هنادي ويوسف: ههههههه ..
ريما كانت اطالعهم ومو فاهمه شي .. دخلت عليهم الجوهره وريما ركضت عندها ..
ريما: عميمه جوجو ..
الجوهره: حياتي انتي ..
حضنتها وباستها ..
الجوهره: شخبارج حياتي ؟
ريما: بخير .. ليش ما جيتي امس؟
الجوهره: امس طلعت شوي مع ابراهيم ..
ريما: وليش تطلعين مع ابراهيم ؟
الجوهره: لانه زوجي ..
ريما: شنو يعني زوجج ؟
الكل: هههههه
سلمان: تعالي لا تلعوزين عمتج ..
الجوهره: فديت قلبها هاذي ريما الغاليه ..
ريما حضنت الجوهره من الفرحه .. الجوهره سلمت على الموجودين وقعدت معاهم ..
الجوهره: وين فالتكم ؟
سلمان: اي فاله ؟
الجوهره: بعد اي فاله ! .. وين القهوه الشاي الريوق ؟
يوسف: مافي ..
هنادي: صج عزوبيه ..
سلمان: يلا علموا ريما عشان تبرز فالتنا كل يوم ..
ريما: ها ؟
هنادي: توها صغيره يا خالي ..
الجوهره: لا بنعلمها .. لازم تتعلم عشان تستوي خوش مره ..
ريما: ها ؟
يوسف: هههههههه .. انتوا تتكلمون الاخت ضايعه بينكم ولاتدري بشي ..
الكل: هههههه
ريما: ليش تضحكون ..؟
سلمان: ولا شي بابا ..
...................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:41 AM
الجوهره راحت المطبخ تسوي ريوق لهم .. ريما راحت معاها .. سلمان وهنادي تموا يسولفون .. رن جوال يوسف وفاطمه كانت المتصله .. شاف التلفون وقام عنهم ..
يوسف مبتسم: فديت صباحج يا احلى بنت فالعالم ..
فاطمه بوناسه: حياتي والله ..
يوسف: شخبارج ؟
فاطمه: الحمدلله .. اخبارك انت حبيبي ؟
يوسف: من سمعت صوتج ردت فيني الروح ..
فاطمه: فديت روحك ..
يوسف: متى قعدتي من النوم ؟
فاطمه: من شوي ..
يوسف: نوم العوافي ..
فاطمه: الله يعافيك حبيبي .. وانت متى قعدت ؟
يوسف: قعدت الساعه 7 ونص ..
فاطمه: شعندك من الصبح قاعد ؟ خلصت اجازتك ؟
يوسف: لا .. بس الشيخه ريما والشيخ سلمان خونوا فيني ..
فاطمه مبتسمه: ليش ؟
يوسف: هم قاعدين من الصبح .. راحوا خذوا لهم شاي وجابوا الجريده .. طبعا لقوني نايم وماعجبهم .. قعدوا لي فوق مطولين على التلفزيون وكل شوي الشيخه ريما تلعب بالكوره وماتضربها الا على باب غرفتي ..
فاطمه: هههههه .. فديت قلبك ..
يوسف: لا ولما قعدت .. نزلوا معاي تحت ..
فاطمه: ههههه .. حليلها ريما مسويه لكم جو فالبيت ..
يوسف: سنداره .. بس عاقبتها على فعلتها .. صيحتها من شوي ..
فاطمه: حرام عليك ..
يوسف: ههههه .. تستاهل جننتها .. ما علينا من ريمو وغيرها .. ليش نايمه هالكثر انتي يا حياتي ؟
فاطمه: امس نمت متأخره ..
يوسف: نوم العوافي حبيبتي ..
فاطمه مبتسمه: الله يعافيك حياتي ..
يوسف: حبيبتي بديتي تجهزين ؟
فاطمه: جهزت في لندن بعض الاشياء ..
يوسف: تبين امرج اوديج السوق ؟
فاطمه: لا حبيبي .. بروح مع خواتي او خواتك .. تدري احتاج ذوق الحريم ..
يوسف: مممممم .. وليش ماتبين ذوقي ؟
فاطمه: مو هاي القصد حبيبي .. بس في شغلات خاصه بالحريم ..
يوسف يستعبط: زين جربيني ترا ذوقي حلو ..
فاطمه بدلع: عاااد يوسف ..
يوسف: هههههه .. شفيج حبيبتي .. علميني عشان دوم اختار لج ..
فاطمه: مابي ..
يوسف: اموت في دلعها ..
فاطمه سكتت بخجل ..
يوسف: حياتي انتي والله ..
سلمان سمع آخر جمله وهو رايح صوب الدري ..
سلمان " احسدك يا يوسف .. الله يوفقكم " .. مشى سلمان وصعد الدري رايح غرفته .. دخل الغرفه وتنهد بحزن .. حذف نفسه على السرير وتم يفكر في فاطمه ..
...............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:43 AM
سلمان " ياربي شلون بشوفها وهي عندنا " غمض عيونه وهو مبتسم ..
فاطمه بدلع: حبيبي انته والله ..
سلمان مبتسم: اذوب في دلعج ..
فاطمه قربت من سلمان وباسته برقه على طرف شفته .. سلمان فتح عيونه وتلاقت عيونهم بحنان .. حط يدينه على كتف فاطمه وهي مبتسمه له ..
سلمان: احبج بكل مافيني ..
فاطمه: انت حياتي وقلبي وروحي ..
سلمان مبتسم: شرايج بالفستان اللي خذته لج ..
فاطمه بانبهار: واااااااو ..
سلمان " ياربي على الدلع " ..
فاطمه: يجنن الفستان .. ذوقك رهيب يا سلمان ..
سلمان: زين لبسيه خل اشوفه عليج ..
فاطمه غمزت له: من عيوني .. راحت صوب غرفة تبديل الملابس وهي مستانسه ..
سلمان مبتسم: فديت عيونج والله ..
لبست الفستان اللي كان موديله يجنن و بسيط .. لونه نيلي غامج .. بدون يدين وخيط معلق على الكتفين .. الظهر مفتوح كامل .. ومدرج من جدام قصير و ورا طويل .. كان فيه ورد صغير باللون الابيض موزع على اطراف الفستان .. فتحت شعرها ورتبت الفستان وطلعت له .. سلمان كان ينتظر طلتها بشغف .. اول ما طاحت عينه عليها انبهر بجمالها .. شعرها مغطي كتوفها وابتسامتها منوره ويها الطفولي .. قربت منه وهي تتمشى بدلع .. سلمان فتح ذراعينه لها بحب .. ارتمت باحضانه وطوقته بيدينها الناعمات ..
سلمان: فديت هالريحه والله ..
ريما: بابا عورتني ..
سلمان " ها .. كنت اتخيل فاطمه طول الوقت .. يا ربي " ..
سلمان باحراج: العب معاج يا بابا ..
ريما بدلع: عورت ظهري بابا .. شوي شوي مره ثانيه ولا مالمك ..
سلمان ضحك عليها: ههههههه .. زين آخر مره ..
ريما: بابا خل نطلع اليوم ؟
سلمان مبتسم: وين تبين تروحين ؟
ريما: خاطري نروح البحر او نادي ..
سلمان: مممممم ..
ريما بدلع: لا تفكر وايد ..
سلمان يلعوزها: ممممممم .. ممممممم .. ممممم ..
ريما: بابا عااااد ..
سلمان: زين خليني اشوف رفيجي وبوديج مكان حلو .. وبركبج الخيل ..
ريما بوناسه: وااااو ..
سلمان: تحبين الخيول بابا ؟
ريما: اي بس اخاف منها شوي ..
سلمان يبوسها: موووح .. ليش تخافين حياتي ..؟
ريما: بابا الخيل كبير .. و مره uncle S طاح من الخيل وتعور ..
سلمان: هههههه .. طاح سميث ..
ريما: حرام لا تضحك عليه بابا ..
سلمان: هههههه .. شلون طاح ؟
ريما: كان راكب الخيل ويبي يعدي الحاجز و الحاجز ضرب ريل الخيل .. الخيل ركض بسرعه وuncle S طاح مسكين ..
سلمان كان يضحك على السالفه .. وريما زعلت لانه يتمسخر عليه ..
ريما: بابا حرام ..
سلمان: هههههه .. خل اتصل له اتشمت فيه شوي ..
ريما عقدت حواجبها: ها؟ تتشمت! شلون يعني ؟
سلمان طلع جواله واتصل بسميث ..
سلمان يدق الرقم: الحين بتعرفين ..
رد سميث على سلمان وهو مستانس ..
سميث: hey yo, what’s up? .. هلا شو عندك ؟
سلمان: kkkkkk .. did you really fall of your hors? Kkkkkkk .. ههههه صج طحت من على ظهر الخيل ؟ هههههه
سميث: oh man, who told you that? اوه .. من قالك ؟
سلمان تم يضحك على سميث بشماته .. وسميث منقهر ..
سميث: tell me who told you about it .. قولي من قالك عن السالفه ؟
سلمان: guess who? .. خمن من ؟
سميث " who was their when I had that fall? " .. من شافني يوم طحت ؟
سميث تذكر: oh no.. I told her not to tell you .. اوووه لا .. انا قلت لها ما تقولك ..
سلمان بشماته: so, did it hurt? زين تألمت ؟
سميث: I even took her to here best icecrean store .. حتى خذتها على محل الايسكريم اللي تحبه ..
سلمان: I love my doughter .. احب بنتي ..
سميث: it took me almost my fortune to convince her not to tell you .. ثروتي كلها صرفتها عليها عشان اقنعها ماتقولك ..
سلمان: man I wish I was their .. يا ريال يا ليتني كنت موجود هناك ..
سميث: I will sue Rema .. انا بقاضي ريما ..
سلمان: go ahead my friend, I would love to see you both fighting يلا سوها يا صاحبي .. احب اشوفكم تتهاوشون ..
سميث: don’t remind me of that time .. لا تذكرني بذيك المره ..
سلمان وسميت: ههههههه ..
تم سلمان يتشمت بسميث وبعدين سكر من عنده .. التفت على ريما اللي كانت قاعده ورا سلمان وتلعب بشعره ..
سلمان: زين ما قلتي لي ماما ..
ريما: شنو بابا ؟
سلمان: بوديج المزرعه نهاية الاسبوع ..
ريما: بس انا ابي اطلع اليوم ..
سلمان يفكر: اليوم شرايك اوديج عند أسماء ؟
ريما: مممممم .. لا مابي بابا .. ابي اطلع معاك ..
سلمان حضنها: فديتها والله .. وباسها على راسها ..
ريما: زين وين بنروح ؟
سلمان: بوديج المجمع تلعبين فالالعاب وبنتعشى ..
ريما: بس بروحنا ..
سلمان مبتسم: من عيوني يا عيوني انتي ..
ريما قامت من حضن ابوها و جابلته وابتسمت ..
ريما: زين بابا من فاطمه ؟
سلمان عقد حواجه: ها .. فاطمه ؟
ريما: اي فاطمه .. بابا فالليل انت تصيح ليش؟ ومرتين سمعتك تنادي فاطمه ؟
سلمان" اوه انا شاخربط وانا نايم؟ الله يستر " ..
ريما: بابا ليش ماترد ؟
سلمان يسوي نفسه مشغول: شاقولج يبه ؟
ريما: من فاطمه ؟ ماما اسمها مها .. من فاطمه ؟
سلمان: ولا حد .. زين روحي حق عميمه جوجو قولي لها اطلع لج ملابس ..
ريما: ان شاءالله ..
طلعت ريما وسلمان كان منصدم من اللي سمعه منها ..
سلمان " ياربي .. انا شلون حطيت نفسي بهالموقف .. افكر في فاطمه واتخيلها .. وريما تسمعني اهوجس بأسمها وانا نايم .. آه يا قلبي "
تم سلمان يفكر في كلام بنته وفي تفكيره وتخيلاته بفاطمه .. يوسف طلع من البيت ومر بيت فاطمه .. استقبلته فاطمه بحب وشوق ..
يوسف مبتسم: صباح الحب ..
فاطمه: اي صباح الحين الساعه 12 ونص ..
يوسف: معليه عديها عاد ..
فاطمه: هههههههه .. بس هالمره ..
يوسف قرب منها: فديت هالمره والله ..
فاطمه عضت شفتها: زين تعال داخل ..
يوسف مسك يدها: يلا حبيبتي ..
دخلوا الميلس وسكروا الباب .. قعدوا جنب بعض كلن يتغزل بالثاني .. بعد الغزل والكلام الحلو فاطمه راحت تجيب ليوسف عصير .. يوسف استغرب غياب فارس ..
يوسف " غريبه! وين فارس .. كل مره يدخل علي يسلم ويقعد معاي .. اليوم ماشوفه .."
دخلت فاطمه شايله العصير مبتسمه .. اول ما شافها يوسف قام وراح صوبها .. شل صينية العصير من يدها وحطها على الطاوله ..
يوسف: يعطيج العافيه حبيبتي ..
فاطمه: الله يعافيك فديت روحك ..
قدمت له العصير وتمت تراقبه وهو يشرب .. التفت عليها مبتسم يسأل عن فارس ..
يوسف: حبيبتي ..
فاطمه: هلا حبيبي ..
يوسف: وين فارس اخوج ؟
فاطمه تغير ويها: فارس!
يوسف باستغراب: عسى ماشر حبيبتي .. فيه شي اخوج ؟
فاطمه: لا مافيه شي .. بس ... ننزلت راسها وتمت ساكته ..
يوسف حط يده على كتفها: شو فيج حياتي ؟ فارس فيه شي ؟
فاطمه بحزن: فارس .. مسكين والله ..
يوسف: شسالفه خوفتيني ؟
فاطمه: فارس من امس طالع من البيت ..
يوسف عقد حواجبه: عسى ماشر ..
فاطمه: مختلف مع امس شوي ..
يوسف: لاحول ولا قوة الا بالله ..
فاطمه حضنت يوسف وصاحت .. يوسف خاف عليها وحضنها بقوه .. تمت فاطمه تصيح بصمت ويوسف حاضنها بحنان .. خلاها تصيح لين هدت شوي رفعت راسها عن صدره .. يوسف مسح دموعها بيده ..
فاطمه: يوسف ..
يوسف: يا حياة يوسف انتي ..
فاطمه: فارس اخوي بيضيع من ايدينا ..
يوسف: سمالله عليه ..
فاطمه: يوسف فارس اخوي عنيد والله يستر منه ..
يوسف: ليش ؟
فاطمه: فارس قرر انه يتزوج ..
يوسف مبتسم: ونعم الرأي ..
فاطمه: بس امي وافقه بدربه ..
يوسف باستغراب: امج ! شلون ؟
فاطمه: امي ماتبيه ياخذ البنت اللي اختارها ..
يوسف: ليش ؟
فاطمه: آآآه .. تقول انها مو من ثوبنا ..
يوسف باستنكار: ها .. مو من ثوبكم ؟ امج تقول جي .. او قالت جي ؟
فاطمه: اي يا يوسف .. امي اللي توني اعرفها .. طول عمري وانا عايشه معاها والحين بس عرفتها ..
يوسف: قصدج طلعت لكم ويها الثاني ..
فاطمه ارتمت باحضنا يوسف بتعب وحزن ..
فاطمه: آآه يا يوسف .. مصيبه وصابتنا ..

يوسف: سمالله عليكم من المصايب .. قلبي انتي يا فطومتي .. لا تزعلين ان شاءالله الامور بتتحسن .. واكيد امج بتوافق لو حست ان اخوج باغيها ..


فاطمه: شو تقول يا يوسف .. صارت مسألة عناد بين امي وفارس .. وفارس اعلن الحرب على امي ..


يوسف: مسألة عناد .. وحرب ؟ ليش كل هاي ؟


فاطمه: امي عنيده وكلمتها ماتنزل الارض .. وفارس عنيد ومايحب حد يعانده ومصر ما ياخذ الا هالبنت ..


يوسف: ليش مصر عليها يعني ؟ يحبها ؟


فاطمه: اتوقع جي .. وكل ما سألته عن هالشي يقولي لا ماعرفها ولا شي بس شايفها وابيها ..


يوسف: مممممم .. بس زعله من امج واصرار واضيحين ويدلون على شي واحد ..


فاطمه: انا متأكده ان في شي بس هو ما يبي يقول لنا شي ..


يوسف: بسألج سؤال فطومتي ..


فاطمه: اسأل فديت روحك ..


يوسف: لو كان فارس صج يحبها .. بتوقفين معاه ؟


فاطمه: حتى لو ما كان يعرفها انا واقفه معاه .. ولو كان يحبها بعد بقاتل وياه وعشانه ..


يوسف حط يدينه على خدود فاطمه وقرب ويهه من ويها .. طبع بوسه على جبهتها وابتسم لها ..


يوسف: فديت قلبج والله ..


ابتسمت له وغمضت عيونها .. تموا فتره ساكتين ..


يوسف: زين انتي كلمتي امج ؟


فاطمه: والله حاولنا معاها بس راكبه راسها .. وفارس الله يهديه سوا حركه مو حلوه ..


يوسف: وش الحركه ؟


فاطمه: مريم وفارس اتصلوا لي وقالوا لي بيمرون علي .. اول ما دخلوا البيت كانت امي فالحوش .. لما شافها فارس طلع بالسياره من البيت .. وامي كل ما عجبتها الحركه ..


يوسف: اف قويه الحركه .. غلطان اخوج ..


فاطمه: ولا مفتكر بعد .. هاي مشكلة فارس اخوي عناده وتصرفاته ..


يوسف: مهما كان هاي امه ..


فاطمه: الله يهديه ..


يوسف: زين وينه اخوج الحين ؟


فاطمه: والله مادري وين نام امس ..


يوسف: لا حول ولا قوة الا بالله ..


يوسف حضن فاطمه: لا تزعلين نفسج حبيبتي .. ان شاءالله بتتيسر الامور وتتسهل ..


فاطمه باحضان يوسف: تدري يوسف ..


يوسف يمسح على شعرها: شنو حياتي ..


فاطمه: من سالفة فارس اكتشفت اشياء وايد ..


يوسف: مثل ايش ؟


فاطمه: اكتشفت ان ايمان اختي نسخه من امي في اطباعها ..


يوسف: شلون ؟


فاطمه: يعني لها نفس على الناس .. وماتكلم اي حد ولا تصادق اي بنت ..


يوسف: الله يهديها ..


فاطمه: بس تدري اللي مستغربه منه موقف ابوي ..


يوسف عقد حواجبه: عمي ! شفيه ؟


فاطمه: ابوي ما تكلم فالموضوع ولا حتى اقنع امي بشي ..


يوسف: ليش ؟


فاطمه: مادري .. امس سألته وصرفني .. مارد علي .. شوف امي كلمتها تمشي فالبيت بس لما ابوي يقول كلمه محد يقدر يرده .. بس بموضوع فارس اخوي ماحس بأي ردة فعل من ابوي .. احس ابوي ضايع وكله يفكر .. احسه يعرف شي وساكت .. او مايقدر يتكلم ..


يوسف: غريب موقف ابوج من الموضوع كله .. كلامج عدل .. يمكن يعرف شي وساكت ..


فاطمه: والله تعبت يا يوسف .. احس اني ضايعه بين امي واخوي .. احبهم كلهم بس الصح صح .. يعني ماشوف منطق بكلام امي واصرارها على رايها وعنادها بشكل عام ..


يوسف: ما تنلامين حياتي .. انتي الحين محتاره بينهم ثنينهم .. الله يعين فارس اخوج ..


فاطمه: فديت قلبه والله .. بس الله يستر منه نهاية قصته ..


يوسف: الله يهدي الجميع .. وانتي لاتزعلين نفسج حياتي ..


فاطمه: ان شاءالله فديت قلبك ..


تلاقت عيون فاطمه بعيون يوسف وابتسموا لبعض ..


يوسف: متى بتغديني ؟


فاطمه بدلع: الحين حبيبي ..


يوسف: فديت قلبج ..


فاطمه قربت من يوسف وبهمس قالت: احبك ..


يوسف غمض عيونه: وانا اموت فيج وبقلبج الرقيق ..


فاطمه مبتسمه: زين بروح اجهز لك الغدا ..


يوسف بوناسه: انتظرج حبيبتي ..


طلعت فاطمه من الميلس رايحه المطبخ عشان تجهز غداهم .. يوسف تم يفكر بفارس ..


يوسف " عمي غريب موقفه .. يعني لما عرف برسايل الحب بيني وبين فطيم تصرف بهدوء وبعقل .. هل ممكن يكون يعرف شي عن فارس ؟ ولو كان يعرف ليش ماتصرف ولا سوا له شي ؟ فارس متلته وامه معانده .. غريب عمي .. اتمنى لو اكتشف سره " ..


دخلت فاطمه والخدامه وراها .. جهزوا الطاوله للغدا .. طلعت الخدامه ويوسف وفاطمه قعدوا يتغدون بهدوء ..
.......................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:43 AM
من بيت بوفارس الى شقة فارس الحزين .. كان يكلم مناف ويحاول ما يبين لها شي .. بس مناف قلبها يقولها عكس تصرفات فارس ..


مناف بخوف: فارس ..


فارس: فديت فارس لي نطقته شفاهج ..


مناف: حبيبي شفيك ؟


فارس: مافيني شي حبيبتي ..


مناف: لسانك يقول مافيك شي .. بس قلبي يقولي انك زعلان وحزين ..


فارس "فديت قلبج": صدقيني مافيني شي ..


مناف: حبيبي ماتعودت انك تخش علي .. ليش تخش علي .. فارس لاحظت عليك الحزن فالفتره الاخيره .. انت متغير .. فيك شي .. انا سويت لك شي .. غلطت بحقك ..؟


فارس بخوف: لالالا يا قلبه ..


مناف: علمني شفيك يا فارس ..


فارس: مافيني شي بس هاليومين الشغل بالشركه ملخبط والموظفين معورين راسي ..


مناف " بحاول اصدقك يا فارس": فديت راسك .. زين خذ اجازه حبيبي .. وخل ولد عمك يكمل الشغل عنك ..


فارس: ادري ان ولد عمي مو مقصر .. بس في بعض الامور انا اباشرها بنفسي ..


مناف: يعطيك العافيه حبيبي ..


فارس: الله يعافيج يا قلبه ..


تموا ساكتين فتره وفارس كان سرحان وباله مشغول .. بعد فترة الصمت تكلم فارس ..


فارس: حبيبتي ..


مناف: هلا فديتك ..


فارس: وحشتيني و ودي اشوفج ..


مناف: مممممم ..


فارس: ما يبيلها تفكير ..


مناف بدلع: ممممم ..


فارس: ههههه .. يا ربي على الدلع .. على ما تفكرين بكون وصلت بيتكم ..


مناف: ههههه .. حبيبي خلها فالليل ..


فارس بوناسه: يعني بشوفج اليوم ..


مناف: ان شاءالله ..


فارس: خاطرج اجيب لج شي معاي ؟


مناف: لا حبيبي ..


فارس: تعالي بسألج حبيبتي ..


مناف: اسأل حياتي ..

فارس: امج ما شافت الاسوراه او التعليقه ؟


مناف: لا ما شافتهم .. التعليقه دوم تحت ملابسي .. والاسوراه نفس الشي ..


فارس: ولما خذتي لج ملابس ؟


مناف: هاي كانت ماعطتني مبلغ على قدها وانت ما قصرت فديتك ..


فارس: اهااا .. تقصدين راتب الشؤون الاجتماعيه اللي يمشي لكم ؟


مناف: اي .. اللي شهر نشوفه وعشره لا ..


فارس: فديت قلبج انتي .. بأذن الله لما اخطفج مابخلي عليج قاصر ..


مناف: عمري انته يا فارس .. قبل ما تخطفني ومو مقصر فيني .. عيل لما تخطفني بتعيشني بنعيم ..


فارس: انا اذا ما ادلعج .. ادلع من ؟ اذا ما اصرف عليج .. اصرف على من ؟ .. ايه عليج انتي


مناف باحرج: فديتك يا اغلى انسان ..


فارس بفرح: صج مناف انا اغلى انسان بحياتج ؟


مناف: والله ماعندي اغلى منك .. انت يا فارس خليت لحياتي معنى .. خليت لحياتي لون .. حياتي قبل كانت ابيض واسود .. بس لما طلعت انت بحياتي .. تلونت حياتي بألون الطيف .. صرت احس لي هدف فالحياة ..


فارس: شو هدفج فالحياة ؟


مناف ببرأه: انت ..


فارس انكسر خاطره على هالكلمه ..


فارس "ياربي على احساسج يا مناف .. الله يستر من الجاي " ..


فارس: يا ربي لاتحرمني من هالبنت .. قولي آمين ..


مناف: آمين .. ولا يحرمني منك ..


فارس: متى بس نجتمع تحت سقف واحد .. متى اقوم من النوم على همسج .. متى اكل من ايدينج الحلوات .. متى بنام بحضنج .. متى بحضنج .. متى بشوف عيالنا .. آه يا مناف .. متى بس ..


مناف: فديت روحك يا فارس .. ان شاءالله قريب ..


فارس: بأذن الله قريب ..


مناف: زين حبيبي لازم اروح امي تناديني ..


فارس: زين لا تنسين الليله ..


مناف بوناسه: مستحيل انسى ..


فارس: حياتي انتي والله ..


مناف: مع السلامه حبيبي ..


فارس: الله وياج ..


سكر فارس من مناف وهو متحطم ويفكر في كلامها ..


فارس "اخاف يخيب ظنج فيني يا مناف .. ماقول الا الله يستر من الجاي " ..
.................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:44 AM
اتصل فارس بمحمد ..


محمد: هلا والله ..


فارس: شحالك ؟


محمد: الحمدلله طيب ..


فارس: شخبار اهلك ؟


محمد: الحمدلله اليوم احسن من امس ..


محمد كان قاعد جبن ساره ومبتسم لها .. ساره مسكت يد محمد وضغطت عليها ..


فارس: الحمدلله ..


محمد: انت وين ؟


فارس: فالشقه ..


محمد: تغديت؟


فارس: لا والله مالي نفس ..


محمد: اخلي علوه يجيب لك شي ؟


فارس: لا فديتك ماله داعي ..


محمد: مب زين اللي تسويه بنفسك ..


فارس: شو سويت بنفسي انا ؟ ماسويت شي ..


محمد: كل هاي وما سويت شي .. حرام عليك .. لا تاخذ الامور بعصبيه .. هدي شوي ..


فارس مبتسم: انا مهدي وكول على الاخر .. والليله بروح اكحل عيوني بشوفتها .. ماتدري يا حمود يمكن ماشوفها كلش ..


محمد: افاا .. شو هالكلام يا فروس .. مو فارس اللي يستسلم بهالسرعه ..


فارس تنهد: آآه .. خلها على الله .. زين حمودي ..


محمد: هلا والله ..


فارس: متى بيرخصوك زوجتك ؟


محمد: بكره ان شاءالله ..


فارس: اهاا ..


محمد: اشتقت لي يعني .؟


فارس: من قلب .. ترا اغار عليك .. هاليومين خذتك مني واحس نفسي ضايع بدونك يا قلبي انته ..


فارس ومحمد: ههههههه ..


فارس: زين حبيب قلبي ماعطلك عن هلك ..


محمد: مرني اليوم المغرب فالمستشفى لان الاهل بيزورونها .. وباتفرغ لك ..


فارس: من عيوني افا عليك ..


محمد: تسلم لي بن عمي ..


فارس: سلام يا قلبي ..


محمد مبتسم: الله وياك ..
محمد التفت على ساره اللي كانت تراقب محمد وهو يكلم فارس ..


ساره: شسالفة ولد عمك ؟


محمد تنهد: آآه .. سالفته سالفه والله ..


ساره باستغراب: عسى ماشر ؟


محمد: كلم امه عن وحده شافها من فتره ..


ساره باهتمام: زين ..


محمد: مرت عمي الله يهديها لما سألت عن البنت .. قالت انها اقل منى مستوى و مو من ثوبنا .. ورفضت ان فارس ياخذها ..


ساره: وفارس شو ردة على اللي قالته مرت عمك ؟


فارس: ما عجبه الرد .. وقال انه يبي البنت مو مستواها .. و صار خلاف بينه وبين مرت عمي ..


ساره: والله من حق مرت عمي تختار الزين لولدها ..


محمد: ماختلفنا .. ومرت عمي بلسانها قايله ان البنت ما عليها كلام .. بس مشكلتها مستواهم ..


ساره: مالوم مرت عمي بصراحه .. لازم تبي لولدها وحده من نفس المستوى .. وفارس ماعنده سالفه لو بيعاند عشان وحده مثلها ..


محمد تنرفز من كلام زوجته ..


محمد: المستوى والفلوس مو كل شي ..


ساره: الريم اختك ماعليها زود .. وكفايه انها منه وفيه .. ليش يروح بعيد ؟


محمد: الريم اختي صغيره .. وفارس اختار ذيك البنت ومقتنع فيها ..


ساره: ليكون في شي بينهم ؟


محمد: لا مافي شي ..


ساره: يبه خل ولد عمك يفكر عدل .. هالبنت مو من ثوبه وكلام امه عدل ..


محمد " الله يالدنيا .. صار المستوى والفلوس كل اهتمامكم .. حرام والله حرام " ..


محمد يغير الموضوع: زين تبين شي من البيت ؟ باتصل في الريم عشان تجهز اليهال ..


ساره: لا فديتك .. امك ماقصرت جابت لي كل اللي ابيه ..


محمد: زين ارتاحي شوي لين المغرب ..


ساره: محمد ابي اروح الحمام .. عطني يدك ..


محمد: ان شاءالله ..


محمد قام من السرير و وقف يمين ساره ومسك يدها وساعدها تقوم من السرير ومشى معاها لين باب الحمام ..



خالد ومريم كانوا في غرفة مريم يسولفون ..


مريم ماسكه يد خالد: خالد حبيبي قولي شو هالحلم اللي وترك جي ؟


خالد خذ نفس عميق: ما عليج من الحلم .. شو رايج نطلع من بيت ابوي ؟


مريم قربت منه: خالد شو نطلع من بيت ابوك .. انت لا تتهرب من سؤالي .. قولي شو هالحلم ؟


خالد غمض عيونه بتعب: ماقدر اقوله ولا ابي اتذكره ..


مريم: خالد فديت روحك ..


خالد باستسلام: يا مريم الحلم كان يخصج انتي .. الجنيه طلعت لي وكانت شايلتج والدم مغطي ويهج ..


مريم بخوف: شايلتني انا ؟


خالد: يا مريم انا خايف عليج ..


مريم بتوتر: خالد ..


خالد حضن مريم: حياتي لا تخافين ولا تحاتين شي .. اللي ربي كاتبه بيصير ..


مريم تمسح دموعها: اي والله ..


خالد: بكلم محمد اخوي يعطيني رقم واحد يعرفه يأجر شقق ..


مريم: اللي تشوفه فديتك ..


خالد مسك ويه مريم وطالع بعيونها ..


خالد: مريم ..


مريم: نعم حبيبي ..


خالد: انتي ندمنتي اني خذتج ..


مريم بدهشه: لا خالد انت شو تقول ؟


خالد منزل راسه: مريم غصبن عني قلت هالكلام .. من خوفي عليج ..


مريم غلغلت يدها بشعر خالد: خالد عمري ما بندم على حبي لك ..


خالد باسها على جبهتها: فديت حبج والله ..


مريم حطت يدها على كتف خالد: طول العمر بوقف بجنبك يا خالد ..


خالد مبتسم: زين خليني اكلم محمد اخوي عشان يعطيني رقم الريال ..


مريم: كلمه بس عاد ريلي على ريلك ..


خالد: ههههههه ..


مريم: بختار الشقه اللي تعجبني ..


خالد: بس اللي تعجبج .. انتي أشري على اللي تعجبج بس ..


مريم حضنت خالد: فديت قلبك انته ..


خالد: انا كلي لج ..


مريم: شو رايك اليوم نروح نختار أثاث ..


خالد: ان شاءالله .. جهزي الساعه 7 بنروح نلف كم محل .. وبنروح نتعشى ..


مريم مبتسمه: من عيوني حبيبي ..


خالد اتصل بمحمد خذ منه الرقم واتصل بالريال حدد معاه موعد ..


مريم مبتسمه: حبيبي اجيب لك قهوه ولا شاي ؟


خالد: ابي كابتشينو من ايدينج الحلوات ..


مريم: ان شاءالله ..


راحت مريم تسوي حق خالد القهوه .. تم خالد يفكر و يحاتي مريم ..
..............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:49 AM
خالد " مسكينه مريم .. تحملتني واحنا تونا متزوجين .. مممممم بسوي لها مفاجأه وبوديها ماليزيزيا هي في خاطرها تروح هناك .. بسوي لها مفاجأه فديت قلبها عانت وايد المسكينه .. بس اول ابي اخلص امور الشقه مع محمد اخوي وبعدين برتب مع فضول وعزيز عشان السفره "


دخلت مريم على خالد اللي كان سرحان ويفكر .. حطت الصينيه اللي بيدها على الطاوله وقربت من خالد بهدوء ..
مريم بهمس: حبيبي ..
خالد التفت عليها مبتسم: حياتي انتي ..
مريم: شو اللي تفكر فيه ؟
خالد: ولا شي حياتي .. وين الكابتشينو ؟
مريم مبتسمه: تفضل حبيبي ..
خالد: مشكوره يا قلبي ..
تمت مريم تراقب خالد وهو يشرب الكابتشينو .. طالعها مبتسم ..
خالد: زين انا بكلم محمد اخوي وبرح اخلص لي شغله وبمر عليج على الساعه 6 ونص .. اجهزي حبيبتي ..
مريم: ان شاءالله حبيبي ..
قام خالد ولبس غترته وتعطر .. مريم سوت له درب وطلع .. شاف عبدالعزيز على دربه وطلعوا مع بعض ..
" اللي ذبحني عليه الموت تشريفي .. ياليتني ليت كلي له فدا عنه "
الساعه 11 بالليل .. فارس طلع من الشقه بكل شوق عشان يشوف مناف .. اتصل لها تلفون وخبرها انه طالع من البيت .. كان ماخذ معاه ورده حمره .. طول الطريق كان يفكر في مناف ويتخيلها بجنبه فالسياره رايحين لشقتهم .. صحى من احلامه وتخيلاته اول ما وصل عند بيت مناف ... اتصل لها تلفون عشان تطلع له ..
مناف: هلا حبيبي ..
فارس: قلبه انتي .. انا انتظرج برا ..
مناف: الحين جايتك ..
فارس: سلام يا حبي ..
مناف مبتسمه: مع السلامه ..
سكرت من فارس عدلت شيلتها وطلعت بهدوء صوب باب الحوش .. فتحت الباب وتفاجأت بمنظر فارس .. باين عليه الحزن ويتصنع الابتسامه .. مناف طالعته بحزن .. قرب فارس منها وهمس ..
فارس: شو فيها دلوعتي ؟
مناف بخوف: انا شفيني ؟ انت اللي شفيك .. فارس ليش هالحزن اللي بعيونك ؟
فارس بلع ريقه بصعوبه ونزل راسه .. مناف قربت منه ..
مناف: شفيك يا فارس ؟
فارس: مافيني شي .. بس تدرين تعب الشغل هاليـ ...
تقاطعه مناف: اي تعب يا فارس ؟ واي شغل ؟ قولي الصج شفيك ؟
فارس تنهد: آآآآه .. مافيني شي يا قلبه انتي ..
مناف: فارس اعرفك عدل .. لاتقول مافيك شي ..
فارس رفع راسه مبتسم: شو اخبارج حياتي ؟
مناف طالعته بتعجب: اقولك شفيك تسأل عن اخباري ؟ لاتقهرني يا فارس .. حالك مب عاجبني ..
فارس: شو اقولج يا قلبه انتي ..
مناف: قولي شفيك .. ليش هالحزن اللي اشوفه بعيونك ؟
فارس: مختلف مع الوالده شوي ..
مناف عقدت حواجبها: امك!
فارس: اي امي ..
مناف: ليش حبيبي ..؟
فارس: خلافات عائليه ..
مناف: بس هاي امك ..
فارس بقهر: وخير يعني ؟!
مناف باستغراب: فارس انت شتقول؟ شنو بعد وخير بعني ..
فارس " آه لو تدرين بس " ..
مناف: لا تزعل امك حبيبي ..
فاري ابتسم: فديت مناف حبيبة قلبي انا ..
مناف ابتسمت بخجل: فارس لاتغير الموضوع ..
فارس: تركي كل الدنيا وخلينا في حبنا ..
مناف ابتسمت ونزلت راسها .. ذبحت فارس بهالحركه .. قرب منها خطوه ورجعت هي خطوتين لورا .. قرب منها زياده ومناف توترت وتمت تتنفس بسرعه .. فارس تجراء ومسك ايدينها الثنتين .. مناف ماتت من الخوف .. حاولت انها تسحب ايدينها بس فارس كان ضاغط عليهم بقوه ..
مناف: فارس اترك ايديني ..
فارس قرب ويهه من ويها: واذا ما تركت ايدينج شو بتسوين ؟
مناف توترت زياده وخافت .. نزلت راسها وحاولت انها تسحب يدها مره ثانيه بس مقدرت .. فارس كان يراقب مناف وماشل عيونه .. استسلمت مناف وتمت واقفه مكانها ومنزله راسها .. حست بانفاس فارس على ويها .. شافت صدره يرتفع وينزل مع كل نفس .. تموا على هالحال فتره وبدى فارس يرخي شوي شوي .. ترك يد مناف ومشى خطوات لورا وعيونه على مناف اللي كانت منزله راسها .. فتح باب السياره وعيونه عليها .. طلع الورده ورجع لها ..
فارس: يا قلبه ..
مناف منزله راسها: قول حبيبي ..
فارس: ممكن تقبلين مني هالورده ..
بسرعه حط الورده بين شفايفه وقرب ويهه منها وهو مبتسم .. مناف رفعت راسها وتفاجأت بمنظر الورده بين شفايف فارس .. انحرجت وماعرفت شو تسوي .. تم فارس يطالعها وينتظرها تاخذ الورده .. مناف احتارت وانحرجت من الحركه .. استسلمت ومدت يدها وهي ترجف .. قربت يدها من شفايف فارس تبي تاخذ الورده ورجعت يدها بتوتر .. فارس كان يراقبها .. مسك يدها وقربها من الورده .. رخى شفايفه على الورده ومناف خذت الورد وباطراف اصابعها لمست شفايف فارس .. مناف عرقت من التوتر والموقف اللي عاشته مع فارس .. اما فارس فكان مستانس على مناف وخجلها .. بعد ما مناف خذت الورده .. فارس نزل يدها والورده بيدها .. قرب منها وتنهد بقوه والهوا اللي طلعه من صدره نفخه على ويه مناف .. مناف غمضت عيونها واسنتشقت انفاس فارس ..
فارس: شو رايج بالورده ؟
مناف بدلع: تجنن لانها منك ..
فارس: ليتني هالورده اللي بيدج ..
مناف مبتسمه " فديت الورده وريحتك اللي فيها" ..
مناف: معطر الورده؟
فارس ابتسم وطلعت اسنانه: اي معطرها .. شو رايج بالعطر ؟
مناف: يجنن ..
فارس: اقولج ليتني هالورده اللي بيدج ..
مناف انحرجت ونزلت راسها ..
فارس: فديت الخجوله ..
مناف بدلع: فارس ..
فارس: عيون فارس انتي ..
مناف: لا تلعوزني ..
فارس: ما يهمج .. مالعوزج .. انتي تامرين امر يا اغلى من فالوجود ..
مناف: صج ..
فارس: وشو اللي صج ؟
مناف: اني اغلى من فالوجود .؟
فارس يستعبط: لا مب صج ..
مناف طالعته بعصبيه وضربته على صدره بالورده ..
مناف: لا تلعوزني قلت لك ..
فارس: آآه عورتيني يالقويه ..
مناف بخجل: عاد فارس ..
فارس: انا شكلي باخطفج الحين .. وسحبها من يدها ..
مناف بخوف: لا الله يخليك مب الحين ..
فارس ضحك عليها: ههههههه .. فديت الخوافه والله ..
مناف نزلت راسها: خوفتني ..
فارس: سمالله على قلبيج والله .. لا تخافين دامي موجود ..
مناف عدلت شيلتها وطاحت الورده على الارض .. نزلت بسرعه بتاخذها من على الارض ونزل فارس معاها بنفس الوقت .. تلاقت عيونهم وتموا يناظرون بعض بحب وحنان .. فارس رفع الورده من على الارض ومسك يد مناف و وقفوا مع بعض ..
مناف: مشكور حبيبي ..
فارس: انا كلي بين ايدينج وتحت امرج ..
مناف مبتسمه: فديت قلبك ..
تم فارس يراقب مناف وهي منحرجه منه و مب قادره تحط عيونها بعيونه ..
مناف: احم .. فارس حبيبي لازم اروح داخل ..
فارس يطل في ويها: بدري يا قلبه انتي ..
مناف: لا حبيبي لازم ادخل تأخر الوقت ..
فارس مبتسم: تمللتي مني ؟
مناف بعفويه: افا .. اتملل منك انت .. والله انك غلطان ..
فارس بوناسه: حياتي انتي والله ..
مناف: فديت قلبك .. بس لازم اروح ..
فارس يستعبط: انا قلت الحين نسيتي وبتم معاج شوي ..
مناف وفارس: ههههههه ..
فجأه فارس سمع صوت وحط يده على حلج مناف اللي خافت وكانت على وشك انها تصرخ .. مناف ماتت من الخوف .. فارس سمع صوت جاي من صوب السياره .. التفت صوب السياره ومناف انخشت وراه .. المكان مظلم وما يبين فيه شي .. مناف كانت ترجف من الخوف .. مسكت ملابس فارس و دفنت راسها بظهره .. اما فارس فكان يحاول انه يتعرف على مصدر الصوت ..
فارس بهمس: خلج وراي ..
مناف: بهمس: خايفه ..
فارس: خلج وراي ولا تخافين ..
مناف تمت متمسكه بملابس فارس وتمشي وراه .. فارس كان يمشي بهدوء ويحاول انه ما يطلع صوت .. قرب من السياره بكل هدوء .. وفتح باب السياره وطلع السلاح ..
فارس بهمس: خلج هني ..
مناف هزت راسها وتمت واقفه عند باب السياره .. فارس دار على السياره وشاف واحد منخش ورا السياره .. مسكه فارس من رقبته ..
فارس: من انت ؟ وشو تسوي هني ؟
الولد بارتباك: ها . ولاشي ..
فارس بعصبيه: من انت ؟
الولد: ها ..
الولد ارتبك وبطل يد فارس وركض بسرعه .. لحقه فارس وسحبه من شعره بقوه ..
فارس: انت من ؟ تكلم ولا ببط راسك بهالسلاح ..
مناف سمعت هالكلام وماتت من الخوف .. تسارعت دقات قلبها وتمت تصيح بصمت ..
فارس: اقولك تكلم .. وضربه على جبهته ..
الولد: كنت مار وشفت السياره ..
فارس: وخير شفت السياره ؟
الولد: بس كنت ابي اشوفها ..
فارس رفع حاجب: وليش مار هني هالوقت ؟
الولد " تحكم علي متى امر بعد": كنت ابي اروح البيت ..
فارس بعصبيه: ان شفتك هني مره ثانيه بكسر ويهك سمعتني ..
الولد بخوف: زين زين ..
تركه فارس ورفسه وهو رايح وتم يراقبه وهو يركض بخوف .. اما الولد ركض وهو يعرج من الرفسه اللي جاته من فارس .. حط السلاح في جيبه و رجع عند مناف اللي ما تحركت من مكانها وكانت تصيح .. قرب منها بخوف ومسح دموعها ..
فارس: ليش هالدموع يا قلبه ..
مناف وسط دموعها: خايفه يا فارس خايفه ..
فارس: سمالله على قلبج يا مناف .. بس يا قلبه انتي ..
في هاللحظه فارس كان وده يحضن مناف لصدره بقوه .. ومناف كان ودها تدفن راسها بصدر فارس وتحضه .. مناف مسحت دموعها وفارس كان خاطره مكسور عليها ..
مناف: خلاص بروح داخل ..
فارس: زين فديت قلبج .. بسرعه دخلي يلا ..
مناف: ان شاءالله ..
مشت وعطت فارس ظهرها متجهه لباب البيت .. فارس كان يراقبها .. فجأه التفتت عليه بخوف ..
مناف: فارس ..
فارس بخوف: شو فيج ؟
مناف: الورد مادري وينها ؟
فارس: يا قلبي انتي .. ما عليج منها .. روحي داخل الحين ..
مناف بحزن ودلع: لا ابي الورده ..
فارس مبتسم: زين تعالي اندورها صوب الباب ..
مناف: زين ..
مشى فارس جدامها ومناف لحقته .. تم يدور صوب الباب ولقاها .. مناف كانت تراقب فارس وهو يدور الورده وسط الظلام .. تخيلت نفسها زوجة فارس وتخيلت انهم في شقتهم الصغيره .. فجأه صحت من حلمها على صوت فارس ..
فارس: تفضلي الورده يا ورده ..
مناف: ههههه .. انا مناف مو ورده ..
فارس: الله لا يحرمني ضحكة مناف ..
مناف: فديتك يافارس ولا يحرمني منك ..
فارس: زين حبيبتي يلا روحي داخل و اول ماتدخلين غرفتج اتصلي ..
مناف: ان شاءالله ..
دخلت مناف البيت وسكرت الباب .. فارس ركب السياره وخذ له لفه في فريجهم .. كان متعجب من هالولد اللي طلع لهم .. دار حول الفريج وماشاف حد .. اتصلت مناف بفارس وهو طالع من فريجهم ..
فارس: شو اخبارج يا قلبه ؟
مناف: الحمدلله ..
فارس: خفت الرجفه اللي فيج ؟
مناف طالعت يدها وابتسمت ..
مناف: اي خفت .. بس شدراك اني ارجف ؟
فارس: كنتي ترجفين مثل الطير فديت قلبج انتي ..
مناف: آه اليوم كله يخوف ..
فارس: شلون ؟
مناف: اول شي لما مسكت يدي .. وبعدين لما سحبتني .. وبعدين لما طلبت مني اخذ الورده .. واخر شي هالولد اللي مادري من وين طلع لنا ..
فارس: فديت قلبج انتي .. قلت لج دام انا موجود انتي لاتخافين ..
مناف ببرأه: آآه متى بس نشوف بعض بدون خوف ..
جملة مناف عفست مزاج فارس .. تذكر امه وعنادها .. وقف السياره على طرف الطريق وتم يكلم مناف ..
فارس: قريب ان شاءالله نجتمع تحت سقف واحد .. يا حرم فارس ..
مناف: هههههه .. فديت روحك يا حرم مناف ..
فارس: لا والله ..
مناف وفارس: ههههههه ..
تم يسولف معاها لين الساعه 12 ونص .. سكر منها واتصل بمحمد ولد عمه .. وقاله عن سالفة الولد ..
محمد: فروس انتبه ..
فارس: تصدق مستغرب من هاللي طلع لنا ..
محمد: البنت سمعه ..
فارس: ادري يا حمودي ..
محمد: لا تسوي لها مشاكل ..
فارس: غصبن عنا اللي صار ..
محمد: خف ريولك ..
فارس: ان شاءالله .. زين انت وين ؟
محمد: فالمستشفى .. انت وين ؟
فارس: صوب بيتهم ..
محمد: تعالي المستشفى ..
فارس: ان شاءالله ..
محمد: انتظرك ..
فارس: سلام ..
...................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:50 AM
سكر فارس من محمد وتذكر لما مناف دفت راسها بظهر فارس وكانت ماسكه ملابسه .. تمنى هاللحظه تتدوم وما تنتهي ..
فارس " أه يا مناف متى بس نجتمع انا وانتي في شقتنا الصغيره .. أه يا يمه ليش سويتي كل هاي .. زعلتي وماتكلميني ومو راضيه على زواجي .. مو انتي اللي بغيتيني اتزوج .. ويوم قررت اتزوج وقفتي بدربي .. يالله ماعرف شو اسوي .. اكلم يدتي .. ولا عمتي هيا ؟ "
تم فارس يقلب الافكار في باله .. وفجأه تذكر شي واستغرب منه ..
فارس " ابوي شو سالفته ؟ ليش ماله موقف في الموضوع ؟ ليش احسه يتهرب ؟ وشو الموضوع اللي كان يبي يكلمني فيه ؟ هو قالي ان امي مو وافقه عشان المستوى ؟ بس كان على لسانه موضوع ثاني .. احترت والله .. آآآآه يا ربي عطني الصبر وطولة البال معاهم .. يا رب تيسر اموري يا رب .."
كمل فارس دربه للمستشفى .. نزل من السياره وراح الكفتريا ولقى محمد ينتظره .. سلموا على بعض وطلبوا لهم شاي ..

فارس: شو اخبارك حمودي ؟


محمد مبتسم: الحمدلله .. اعلومك انت ؟


فارس: محتار يا الحمدي ..


محمد: والله انت سالفتك سالفه .. شو اللي احترت فيه الحين .؟


فارس: موقف ابوي ؟


محمد: انت للحين ما كلمته ولا عرفت منه شي ؟


فارس: لا والله ماصارت فرصه اقعد فيها معاه ..


محمد: زين بكره روح كلمه مره ثانيه ..


فارس: بشوف ..


محمد: لا تشوف يا ريال .. اتصله اول الصبح وتلاقى معاه برا البيت احسن ..


فارس: فكرك يعني ؟


محمد: احسن لك تكلمه برا .. لان لو كلمته فالبيت بيتهرب .. برا محد موجود معاه الا انت .. وبتقدر اطلع الكلام منه


فارس تنهد: ان شاءالله ..


تموا ساكتين فتره ومحمد كان يفكر في موقف ام فارس من الموضوع .. رفع راسه وطالع بعيون فارس


محمد: مابي احطمك .. بس لو البنت مو نصيبك ؟


فارس: بقول الحمدلله على كل حال ..


محمد: والنعم بالله ..


فارس يغير الموضوع ..


فارس: متى بيرخصون زوجتك ؟


محمد: بكره بأذن الله ..


فارس: ان شاءالله .. شو اخبارها معاك ؟


محمد: والله انها سنعه بس بعض تصرفاتها لازم تتغير ..


فارس: بيدك تغيرها يا حمودي .. المراه تراها حساسه وطيبه .. واقل شي تعطيه ايها ترده لك اضعاف .. المره مخلوق حساس قلبها طيب وكبير .. دوم تغفر وتحب ترضي الريال ..


محمد: والله كلامك كله صح ..


فارس: يعني لاتطالع غيرها ولاتفكر في غيرها .. المره تصير شرسه لو حست ان حد بيشاركها الريال اللي تحبه ..


محمد " و الله انك داهيه يا فروس .. تعرف تنغز بعد .."


محمد يغير الموضوع: زين قوم روح البيت تأخر الوقت ..


فارس: خلاص ان شاءالله .. " اهم شي اللي يغير الموضوع " ..


محمد: زين ما تبي تروح بيتكم ..


فارس: تطردني من مستشفى الحكومه ..


محمد وفارس: ههههههه ..


فارس: بعدين لاتقولي بيتكم ..


محمد رفع حاجب: ها عيل شو اقولك ؟


فارس: قولي شقتك .. ما عاد لي بيت غيره ..


محمد تغير ويهه: فروس اذكر ربك .. خل عنك العناد ..


فارس: الله كريم .. زين حبيبي تامرني على شي ..


محمد: فروس لاتغير الموضوع ..


فارس: اي موضوع ؟


محمد: ليش هالعناد .. كبر عقلك ..


فارس: يا ريال روح عند اهلك انت .. وبكره ان شاءالله نتكلم على راحتنا ..


محمد: تعال ذكرتني بسألك ..


فارس: اسأل ..


محمد: كلمت يدتي انت ؟


فارس مبتسم: اي كلمتها ..


محمد: ليش هالابتسامه فروس ؟ شو خربطت عليها انت ؟


فارس: ههههه .. والله ما طولت معاها .. اول ما فتحت معاي الموضوع دخلت علينا عميمه هيا .. سكت انا ويدتي على طول غيرت الموضوع ..


محمد: ليش يعني سويتوا جي ؟


فارس: انا قلت لها مابي يكبر الموضوع .. وتوني بتكلم ودخلت عميمه ..


محمد: يعني انت كنت بتقول ليدتي عنها ؟


فارس: لا مستحيل .. بس كنت بخليها تكلم ابوي وامي .. تعرف شخصية يدتي شلون قويه ..


محمد: عدل كلامك .. زين وبعدين شو سويت ؟


فارس: ولا شي تميت مع يدتي وعميمه هيا لين تأخر الوقت شوي وطلعت عنهم .. وانا رايح صوب الشيشه اتصلت وكلمت ايديه وقلت لها بمر عليها مره ثانيه وبنطلع ..


محمد: زين فروس تحمل تضعف جدامها ..


فارس: لا شدعوه ..


محمد: ترا يدتي مب هينه عادي تمشي معاك لين انت اطيح بلسانك جدامها ..


فارس: هههههه .. لا ما عليك ..


محمد: زين متى بتروح لها ؟


فارس: مادري .. اول خل اصيد ابوي واقعد معاه وبعدين بقعد مع يدتي ..


محمد: الله يعينك يا فروس .. ماشاءالله عليك صامد .. انا لو مكانك انهرت وحالتي حاله ..


فارس ضرب صدره: حنا لها ..


محمد: روح يا خوي شمه ..


فارس: هالله هالله ..


فارس ومحمد: ههههه


فارس: زين حبيبي .. اخليك تروح عند هلك وترتاح .. وبكره ان شاءالله بعطيك نشره باللي بسيتوي معاي ..


محمد: زين .. خلنا على اتصال ..


فارس: من عيوني ..


سلم فارس على محمد و ودعه .. طلع فارس وهو يفكر في حياته .. ركب السياره واتجه لشقته .. اول مادخل الشقه اتصلت له فاطمه .. شاف التلفون ورد وهو مبتسم ..
فارس: هلا وغلا ..


فاطمه بدلع: فارس وينك ..


فارس: وحشتيني اختي الغاليه ..


فاطمه: واضح اني وحشتك ..


فارس: والله وحشتيني ..


فاطمه بزعل: لا صدقتك ..


فارس مبتسم: اموت فالزعلانه والله .. نراضيج يا بنت محمد ..


فاطمه: مابيك تراضيني .. زعلانه منك ..


فارس: افا .. تزعلين من فارس حبيبج ..


فاطمه: فارس حبيبي هجرنا ..


فارس تنهد: آآآه ..


فاطمه: سمالله عليك من الآه ..


فارس يغير الموضوع: شو اخبار البيت ؟


فاطمه: البيت واللي فالبيت مشتاقين لك يا فارس ..


فارس: فديتكم والله ..


فاطمه: ليش القطاعه يا فارس ؟


فارس: مو قطاعه بس تغير جو مؤقت ..


فاطمه غصبن عنها ضحكت: ههههههه ..


فارس: فديت هالضحكه ..


فاطمه: فارس شو صار بينك وبين امي ؟


فارس: روحي سأل امج ..


فاطمه: انا ابي اعرف منك انت ..


فارس ما كان يبي يفتح الموضوع مع فاطمه لانه يخاف انه يضعف جدامها ويقول كل شي لها ..


فارس: شاقولج .. شفتي الموضوع اللي تكلمنا فيه ذاك اليوم انا وانتي ومرايم ..


فاطمه: اي شو فيه ؟


فارس: امج مب راضيه عليه ..


فاطمه: الله يهديها امي .. كلامها كلش مب منطقي ..


فارس: قولي لها هالكلام ..


فاطمه: الله يخليك شو اقولها .. انا دخلت عليها ابي اخذ اللي بخاطرها شرشحتني وخلتني ما سوى شي ..


فارس: بل .. الله يهديها بس ..


فاطمه: آمين .. زين فارس لين متى بتم مهاجر ؟


فارس: مو مهاجر بس ماخذ فترة نقاهه ..


فاطمه: فارس انا اتكلم جد رد علي ..


فارس: شو اقولج .. البيت مالي اخطر ادخله ولاتقولين لي تعال واستسمح من امي وغيره .. انسي حبيبتي ..


فاطمه: ليش يا فارس ..؟


فارس: بس .. فطيم الله لا تعوريني راسي بهالموضوع ..


فاطمه بحزن: اللي تشوفه فديتك ..


فارس: زين اختي ممكن اغلبج معاي شوي ..


فاطمه: عيوني لك ..


فارس: فديت عيونج والله .. ممكن تروحين غرفتي وتجهزين لي شنطه صغيره تحطين لي فيها 3 صراويل و4 فنايل بيضه .. وحطي لي غترتين بيض وعقال .. وابي ثوبين من اللي معلقين فالكبت وثوبين من اللي بغرفة الملابس .. ممممم .. وبعد ابي الله يسلمج فوطتي الزرقه الكبيره وعطري الاسود ..


فاطمه بحزن: ما تبي جينز ولا تيشيرتات ؟


فارس: هممممم .. لا تدرين حطي لي بنطلونين برمودا القطن .. وركبي عليهم 4 او 5 تيشيرتات على ذوقج ..


فاطمه: ان شاءالله .. شي ثاني بعد ؟


فارس: لا فديت روحج .. بس عطيهم بوسعود يعطيهم محمد ولد عمي .. هو بيمركم بكره ان شاءالله ..


فاطمه: ان شاءالله فديت قلبك ..


فارس: الليله جهزي لي الشنطه .. بكلم محمد يمركم بكره الصبح ..


فاطمه: زين فديتك ..


فارس: ما تقصرين اختي ..


فاطمه: حاضرين لك يا بونايف ..


فارس مبتسم: فديت قلبج ..


تموا ساكتين فتره ..


فارس: اخبار مريم وايمان والباقي ؟


فاطمه: الحمدلله .. مريم وخالد امس باتوا عندنا ..


فارس: مسكين خالد والله ..


فاطمه: اي والله .. حالته ماتسر والله .. ومرايم فديتها الخوف تقراه بعيونها ..


فارس: امي درت ؟


فاطمه: اي ..


فارس: اها .. وابوي وينه هاليومين ؟


فاطمه: ابوي غريب يا فارس ..


فارس رفع حاجب: غريب! شلون ؟


فاطمه: من كلمت امي بموضوعك و بابا منقلب حاله !


فارس " الله يستر من اللي مخبيه يا بوفارس" ..

فارس: اها .. زين ما يقعد معاكم هو ..


فاطمه: الا يقعد معانا ويحاول انه يكون طبيعي بس مبين عليه الغموض .. دوم يفكر وباله مشغول ..


فارس: ايوه ..


فاطمه: فارس بخليك الحين يوسف متصل لي ..


فارس: زين فديتج .. بس لاتنسين الليله جهزي لي الشنطه ..


فاطمه: ان شاءالله ..


فارس: الله يحفظج ..


سكرت فاطمه من فارس وردت على يوسف ..


فاطمه: هلا حياتي ..


يوسف: عمري انتي ..


فاطمه مبتسمه: فديت قلبك .. شو اخبارك ؟


يوسف: طيب الحمدلله .. اعلومج انتي ؟


فاطمه: الحمدلله طيبه ..


يوسف مبتسم: مع من كنت شاغله الخط يا حلوه ؟


فاطمه بحزن: كنت اكلم فارس اخوي ..


يوسف: اخباره ؟


فاطمه: يكابر يا يوسف ..


يوسف: الله يعينه وتتيسر اموره ..


فاطمه: آمين ..


يوسف: بشريني عنج حياتي ..


فاطمه: الحمدلله طيبه ..


يوسف: ها شصار على رحلة العمره ؟


فاطمه: والله محد فتح الموضوع ..


يوسف: لا حول ولا قوة الا بالله ..


فاطمه: الاجواء متوتره وماعتقد نروح السنه ..


يوسف: الله المستعان .. زين حياتي قولي لي ..


فاطمه: هلا حبي ..


يوسف: جهزتي للعرس خلاص ؟


فاطمه: اي الحمدلله خلصت الاشياء الضروريه .. وقلت لك جهزت شوي في لندن .. الفستان قريب بيخلص ..


يوسف: آيه على هالفستان متى اشوفج لابسته ..


فاطمه: قريب ان شاءالله ..


يوسف: بأذن الله .. زين قاصرج شي فطومتي ؟


فاطمه: لا حبيبي .. ماقصرت والله .. اللي عطتني اياه قبل ما تسافر المكسيك بقى منه وايد والحمدلله ..


يوسف: الحمدلله ..


فاطمه: وانت حياتي جهزت نفسك ؟


يوسف باستعباط: اي فساتني جهز خلاص ..


فاطمه: هههههه .. فديت فستانك والله ..


يوسف: ههههه .. انا ماجهز غير بشتي وثوب العرس والغتره ودهن العود الزين ..


فاطمه: فديت قلبك انا .. وجهزت كل هذول ؟


يوسف: اولهم دهن الهود .. طاله طلبيه .. والبشت جاهز .. والثوب ما يبيله شي ..


فاطمه: والغتره ؟


يوسف: جاهزه يا فندم ..


يوسف وفاطمه: هههههههه ..


يوسف: الله يخليج لي يا فطومتي انتي ..


فاطمه: ويخليك لي حبيبي ..


يوسف: فطومتي يلا روحي ارتاحي ولا تشيلين هم اخوج فارس .. ان شاءالله تتسهل اموره ..


فاطمه: ان شاءالله ..


يوسف: حبيبتي قعدين الساعه 8 ونص الله لا يهينج ..


فاطمه: من عيوني ..


يوسف: فديت العيون وراعيتها .. يلا حبيبتي .. مع السلامه ..


فاطمه: الله وياك حبيبي ..


سكرت فاطمه من يوسف وراحت تجهز شنطة فارس .. وهي تجهز اغراض اخوها دخل عليها عبدالعزيز ..


عبدالعزيز: هلا فطيم ..


فاطمه: هلا فديتك .. كلمك فارس ؟


عبدالعزيز: اي ..


فاطمه: الحين بجهز الشنطه .. قربت اخلص ..


عبدالعزيز: الله يهديه هو وامي ..


فاطمه: آمين .. والله معورين قلبي هم الثنين ..


عبدالعزيز: ضيعونا من بينهم والله ..


فاطمه: اي والله ..


عبدالعزيز: اخبارج مع بوخليفه ؟


فاطمه مبتسمه: الحمدلله ..


عبدالعزيز: حركات بعد ..


فاطمه منحرجه: اي حركات ..


عبدالعزيز بلعوز اخته: من اسألج عنه الويه يصير احمر وتستحين .. حلاتين عليج ..


فاطمه باحراج: عزوز لا تحرجني ..


عبدالعزيز: لا تدلعين علي انا .. وايد مدلع بوخليفه .. لازم اكلمه واقوله يخف شوي .. وايد دلعج ..


فاطمه مبتسمه: عاااد عزيز لاتسوي فيني جي .. ودزته ..


تم عبدالعزيز يصحك عليها .. خذ جواله واتصل بيوسف ..


فاطمه: لا تتصله نايم ..


عيدالعزيز صفق يدينه ببعض وضحك عليها ..

عبدالعزيز: ههااااي .. عارفه موعد نوم الحبيب بعد ..
فاطمه بدلع: لا تزعجه مسكين تعبان .. خليه يرتاح في نومته ..
عبدالعزيز: اهم شي اللي خايفه نتعبه ونقص عليه في نومته .. والله انك مدلع يا بوخليفه ..
فاطمه: اذا انا مادلعه وادور راحته واحرص عليها .. بكون غبيه ..
عبدالعزيز: ليش يا عسل انتي ؟
فاطمه: حبيبي لازم اسد كل فراغ بحياته عشان ما يدوره عند غيري ..
عبدالعزيز: زمنكم نستفيد ..
فاطمه مبتسمه: احم احم .. قبل ما تتزوج بامسك زوجتك وبعطيها دروس في هالامور ..
عبدالعزيز: فديت اختي والله ..
فاطمه: الله يكتب لك بنت الحلال اللي تسعدك ياخوي ..
عبدالعزيز ابستم: آمين ..
فاطمه كانت فرحانه ان عبدالعزيز اخوها غير رايه بموضوع الزواج .. تمت معاه شوي بغرفة فارس وبعد ما جهزت شنطة اخوها طلعت من غرفته وتركت الشنطه عند عبدالعزيز .. دخلت غرفتها وكانت تعبانه وايد .. لبست بجامة النوم وانسدحت على السرير .. خذت الجوال تشيك عليه ولقت مس كول من مناف .. شافت الاسم وابتسمت
فاطمه " الحين الساعه 12 ونص .. اتصل لها ولا الوقت تأخر ؟ هممممم .. خل اجرب اتصل لها " ..
اتصلت فاطمه بمناف .. مناف اول ما شافت اسم فاطمه فالتلفون استانست .. ردت عليها بفرح .. كانت منسدحه على السرير وتلعب بشعرها ..
مناف: هلا وغلا .. حيالله هالصوت ..
فاطمه مبتسمه: هلا فيج .. الله يحيج ..
مناف: شخبارج فاطمه ؟
فاطمه: الحمدلله طيبه .. انتي شو اخبارج ؟
مناف: الحمدلله .. متولهه عليكم ..
فاطمه: فديت قلبج .. وانتي لج وحشه والله ..
مناف: حياتي انتي ..
فاطمه: خلاص ما بقى شي على الدوام ..
مناف: اي والله .. يعني الدوام متعب بس شوفتكم تنسيني التعب ..
فاطمه " حليلها والله هالكثر تعزنا"
فاطمه: فديت قلبج .. والله شوفتج يالجميله اللي تولهنا عليها ..
مناف مبتسمه: عيونج الحلوه .. وانتي ما عليج زود .. الا لطيفه شخبارها ؟
فاطمه: طيبه الحمدلله ..
مناف: ومريم اختج ؟
فاطمه: مرتاحه الحمدلله .. منوفه حبيبتي ..
مناف: هلا حياتي قولي ..
فاطمه: زين انا حددت يوم عرسي ..
مناف: تستاهلين والله ..
فاطمه: تسلمين لي حبيبتي .. بس طلبتج وقولي تم ؟
مناف: تم حياتي ..
فاطمه: لازم تحضرين عرسي .. ولا بزعل منج ..
مناف انحرجت من طلب فاطمه: من عيوني بحاول قد ما اقدر ..
فاطمه: لازم تجين انتي وامج ..
مناف ابتسمت: من عيوني والله .. ولا يهمج
فاطمه بوناسه: والله بتجين ..
مناف: اي اوعدج بجي ..
فاطمه: بقول لمريم اختي .. اكيد بتفرح ..
مناف: فديتكم والله .. اعدكم خواتي واكثر ..
فاطمه: وانتي عزيزه وغاليه يا مناف ..
مناف: زين قولي لي .. جهزتي للعرس ؟
فاطمه: اي جهزت .. بس باقي الفستان وقريب باستلمه ..
مناف: الف مبروك حبيبتي ..
فاطمه: الفال لج انتي يا جميله ..
مناف: تسلمين لي ..
فاطمه: عاد تعالي على الكوشه عشان يشوفون الناس هالجمال ..
مناف بخجل: ان شاءالله ..
فاطمه: الله يرزقج يا مناف ..
مناف انحرجت: مشكوره حبيبتي .. بسألج فطومه ..
فاطمه: هلا ..
مناف: بتعتذرين هالكورس ؟
فاطمه: لأ .. بس عرسي بيكون نهاية الكورس حرام اعتذر .. بعد امتحانات نهاية الفصل بإسبوع بيكون عرسي ..
مناف: اها .. عدل تفكيرج .. خلصي هالهم وافتكي منه ..
فاطمه: اي والله هم ..
مناف وفاطمه: ههههههه
مناف: زين حبوبه ماعطلج .. واسمحسلي على الاتصال المتأخر ..
فاطمه: لا عادي حبيبتي .. اتصلي بأي وقت انتي ..
مناف: تسلمين لي والله .. بس خلينا على اتصال ..
فاطمه: ان شاءالله ..
مناف: مع السلامه حياتي ..
فاطمه: الله وياج ..
سكروا من بعض وكل وحده فيهم نامت وهي مستانسه .. فاطمه استانست ان مناف اوعدتها انها بتحضر عرسها .. ومناف استانيت انها بتحضر عرس فاطمه وكانت مخططه انها تكلم فارس عشان يرسل لها السايق ويوديها العرس غمضت مناف عيونها بفرح ..
..........................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:51 AM
مر هاليوم على الكل بهمومه و مشاكله .. بس شمس كل يوم جديد تنسيهم همومهم الامس .. خالد اتصل بفاضل عشان ياخذ منه معلومات عن ماليزيا عشان يجهز له ولمريم ..


فاضل: هلا هلا هلا اخوي ..


خالد مبتسم: هلا وغلا .. شحالك الغالي ؟


فاضل: طيب طاب حالك .. اخبارك انت ؟


خالد: طيبون ..


فاضل: اموت فالطيبون والله ..


خالد: هههههه .. زين بسألك الفضلي ..


فاضل: اسأل طال عمرك ..


خالد: تذكر ذيك السنه لما رحت ماليزيا مع الشباب ..؟


فاضل: آمرني الغالي ..


خالد: ما يأمر عليك العدو .. بس بغيت اسوي مفاجأه للمدام و اخذها هناك ..


فاضل بعبط: ابوك يالرومنسيه ..


خالد بجد: فضول اصطلب ..


فاضل: احم .. زين كمل ..


خالد: زين شو الاماكن اللي تنصحني اروح لها ..


فاضل: والله في اماكن وايد .. يعني تقدر تروح منتجعات على البحر رهيبه بصراحه .. وفي اكواخ في الغابات .. وفي جزر تروح لها بروحك .. محد يكون موجود فيها الا انت وحرم خالد بن محمد ..


خالد: اهااا .. حلو حلو ..


فاضل: بعد اكواخهم اللي في الغابات حلوه والله ..


خالد: لا لما رحنا سويسرا اجرنا كوخ .. زين ابيك تضبط لي رحله هناك لمدة 10 ايام .. وتكتب لي فورقه اسامي الاماكن والمنتجعات ..


فاضل: شوف انا بسوي لك خوش ترتيب .. اول ماتوصلون بسوي لك استقبال ولا احلى .. بتم فالعاصمه يوم واحد بالضبط .. وبعدين بيجيكم سواق بياخذكم لمنتجع بحجز لكم فيه 3 ايام .. وبعدين من المنتجع نفس السواق بيمركم وبياخذكم لجزيره محد فيها الا انت وحرمك بتمون فالجزيره 4 ايام .. وآخر 3 ايام برجعكم العاصمه السواق بيوديكم حدايق حلوه عندهم .. وتسوقوا وبعدين ترجعون .. شو رايك بالجدول ؟ هاي نفس جدولنا لما رحنا ..


خالد: والله خوش ترتيب .. زين انت بتضبط من هني ؟


فاضل: اي .. بحجز لكم من هني كل شي .. وبكلم الريال وبعطيك رقمه احتياط .. وبخلي رقمك عنده .. هو طيب بس بيصير طيب معاك اكثر لو بخيته بعد كل مشوار ..


خالد: هههههه .. ما يهمك .. هالاشكال اعرف لها ..


فاضل: بس ما يهمك .. متى تبي تسافر انت ؟


خالد: والله شوف لي الاسبوع الجاي لمدة 10 ايام بالضبط حسب الجدول ..


فاضل: ما يهمك ..


خالد: ماتقصر حبيبي .. بس مابي حد يدري .. وخصوصا مريم ..


فاضل بخبث: انت تامر امر .. بس تدري كل شي بحسابه ..


خالد: زين زين ..


فاضل: هههههه .. والله احبك يا خالد .. تفهمها وهي طايره ..


خالد مبتسم: عيال اليوم مافي شي ببلاش عندكم ..


فاضل: افيد واستفيد ..


خالد وفاضل: ههههههه ..


خالد: زين متى بترد علي ؟


فاضل: عطني يومين بالضبط .. بروح مكتب السفريات اليوم المغرب .. بس لازم اكلم الريال في تايلند عشان يرتب لك كل شي ويرد علي خلال يومين ..


خالد: ماتقصر يبه ..


فاضل: حاضرين للطيبين ..


خالد: زين انتظر ردك خلال يومين ..


فاضل: من عيوني ..


خالد: تسلم لي .. يلا مع السلامه ..


فاضل: الله وياك ..


سكر خالد من فاضل .. ركب سيارته وراح يخلص اشغاله فالشركه ..
...............
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:51 AM
هنادي وسلمان وريما متجمعين في بيت الجوهره ..


سلمان: ها جوجو شخبارج مع الحمل ؟


الجوهره مبتسمه: الحمدلله ..


هنادي: ينمو الجنين ؟


ريما: باب شنو يعني ينمو ؟


سلمان التفت عليها: ينمو يعني يكبر في بطنها ..


ريما بأستغراب: يعني بيكبر ويمشي في بطن عميمه جوجو ؟


كلهم طالعوا بعض وماتوا من الضحك على كلام ريما ..


ريما ببرأه: ليش تضحكون ؟


سلمان قرب منها: ولا شي بابا .. بس لما نقول ان الياهل ينمو يعني يبتدى يكبر شوي في بطن امه .. وبعدين يطلع من بطن امه بأذن الله ..


ريم: اي .. زين شلون يطلع من بطن امه ؟


هنادي والجوهره طالعوا بعض وحسوا بأحراج .. سلمان نزل راسه وانحرج .. الجوهره مسكت ريما وراحت معاها غرفتها .. قعدت الجوهره جنب ريما وشرحت لها شلون تولد الام ..


الجوهره: حبيبتي ريما .. بكره انتي لما تكبرين بيتغير جسمج .. و بتتزوجين ان شاءالله .. وبتجيبين عيال حلوين مثلج ..


ريما ابتسمت للجوهره وكانت تسمعها بأهتمام ..


الجوهره: الياهل يكون في بطن كل ام .. وحطت يد ريما على بطنها المنتفخ .. اول شي يكون الياهل صغير وايد قد يدج الحلوه .. ولازم الام تتغذى وتاكل عشان يكبر شوي شوي في بطنها .. ولما يستوي بطن الام كبير يبدى الياهل يتحرك عشان يطلع من بطنها ..


ريما كانت مبتسمه وهي تسمع كلام الجوهره ..


ريما: زين متى بيطلع الياهل اللي في بطنج ؟


الجوهره مبتسمه: بعد شهرين ان شاءالله ..


ريما: يعني هو للحين صغير ؟


الجوهره: كبر شوي ..


ريما: زين بتخليني اشله ؟


الجوهره حضنتها: ان شاءالله حياتي ..


مسكت يد ريما ورجعوا الصاله عند سلمان وهنادي .. دخلوا وكانت هنادي مندمجه مع سلمان فالسوالف ..


الجوهره: شتقولون ؟


سلمان: نتكلم عن مدرسة ريما ..


الجوهره: تعال المدارس قربت تفتح والتسجيل خلص ؟


سلمان: اي ادري .. بشوف ادخلها مدرسه خاصه وبحاول معاهم مع اني ادري انهم مشددين ..


الجوهره: على شنو مشددين ؟


سلمان: ان ندخل الطالب بعد وقت التسجيل ..


هنادي: خالي تقدر ادخلها بأستثناء ..


سلمان: والله بشوف .. في مدرسه انجليزيه بس اصحابها من اهل البلد واللي عرفته عن هالمدرسه انها على منهاج اسلامي .. يعني يدرسون الدين كماده اساسيه واللغه العربيه ..


هنادي: زين والله ..


سلمان: واحد شاف اعلانهم فالجريده و قالي عنهم وبتصل لهم استفسر ..


الجوهره: ان شاءالله يستثنونها ..


سلمان: اتمنى والله .. بس المدرسه بعيده عن البيت ..


هنادي: زين السايق موجود يا خالي ..


سلمان: فكرت اخلي باص يمر عليها احسن ..


هنادي: حرام عليك تغثها بالباص من صباح الله خير ..


الجوهره: عدل كلام هنوده ..


سلمان باستغراب: ليش ؟


هنادي: خالي سواق الباق بيغثهم بسواقته ما بيخلي حفره الا بيعدي عليها .. بتوصل المدرسه وهي منتهيه ولايعه جبدها ..


سلمان: هههههه .. عادي زين .. على ايامنا كنا نروح ونجي بالباص ..


الجوهره: ايامكم غير ..


هنادي: زين وصلها وانت طالع الصبح شفيها يعني ..


الجوهره: اي وصلها انت .. ليش تكسل ..


سلمان: حشى منكم .. ما قلت اني مو موصلها .. ول عليكم ..


هنادي والجوهره: هههههههههه ..


ريما: متى بناكل ؟


هنادي: فديت قلبها جوعانه ..


سلمان: الحين بنروح البيت وبنسوي اكل انا وانتي ..


الجوهره: وليش ؟ انا طالبه لكم عشى ..


سلمان: وليش مكلفه على عمرك يبه .؟


هنادي: ولا مكلفه على عمرها ولا شي .. خلها تطلب لنا ..


الجوهره: ههههههه


سلمان: يمه منج انتي .. الواحد ما يتكلم جدامج ..


هنادي: محد قالك تتكلم جدامي .. اذا السالفه فيها اكل يبه انا مافكر عدل ..


الكل: هههههه ..


الجوهره: ريما يلا نروح نجهز ؟


ريما بوناسه: يلا عميمه ..


هنادي: نطروني انا جايه ..


راحوا البنات يجهزون العشى وسلمان تم بروحه فالصاله .. كان يفكر في فاطمه ..


سلمان " يالله .. ليش جي افكر في فاطمه .. استغفر الله العظيم .. وربي مالي حق افكر فيها .. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. كل مره اقول مابي افكر فيها ماقدر الا افكر فيها زود واتخيلها .. لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم " ..


ميل راسه على ورا وتكى على الكرسي .. غمض عيونه وتنفس بعمق ..


سلمان " شلون بعيش وياها بنفس البيت؟ لازم اطلع من البيت .. ماعتقد يوسف بيرضى .. لو درى هو اللي بيطلع من البيت .. ياربي وش الحل ؟ احترت والله احترت " ..


تم سلمان يقلب الافكار في باله .. طلع باكيت الزقايره من جيبه .. ولع له وحده وطلع عند الباب يدخن .. وهو مندمج بالزقاره شاف يوسف داخل الحوش .. خذ له نفس وطلع الدخان من صدره ومشى ناحية يوسف .. سلموا على بعض ..
.....................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-23-2007, 01:52 AM
يوسف: هلا خالي ..


سلمان: هلا والله .. حماتك بتحبك ..


يوسف: ههههههه .. اتصلوا لي البنات من العصر .. وماكنت اقدر امركم بس عشان ماكسر بخاطرهم قلت لهم اتصلوا لي لي جهز عشاكم ..


سلمان: اي حق بطنك بتلغي كل مواعيدك ..


يوسف: ههههه ..


سلمان: بطيني الولد ..


يوسف: من قلب ..


سلمان: عليك بالعافيه ..


يوسف: الله يعافيك ..


سلمان: اخبارك مع تحضيرات الزواج ؟ كل شي تمام ؟


يوسف: اي الحمدلله .. مثل ماتشوف البيت وكل شوي يخلصون فيه شي .. اما تجهيزات الحفل الحمدلله شبه خالصه .. انت والشباب ماقصرتوا والله ..


سلمان: حاضرين لك الغالي .. لو محتاج شي لا تتردد


يوسف: ماتقصر والله ..


تموا يسولفون فالحوش عن تحضيرات العرس وتجهيز البيت .. طلعت لهم ريما ..


ريما: يلا عشى ..


يوسف: اوه ريما العبيطه هني ..


ريما طالعت يوسف بنظره ومسكت يد ابوها ..


يوسف: روح يالنظرات .. ماقدر عليها انا ..


ريما ما علقت على كلام يوسف ..


يوسف: مع هالكشه ..


ريما: احلى منك ..


يوسف: هههههه .. انتي احلى مني .. وووووع من زينج


ريما: احلى منك ..


يوسف: شكثر احلى مني ؟


ريما: وايد ..


يوسف: شكثر وايد هاذي .. يعني قد النمله ؟


ريما تخصرت: لا والله .. وايد يعني قد البيت ..


يوسف يلعوزها: بس قد البيت .. لا يبه عيل انا احلى منج قد النجوم ..


ريما رفعت راسها اطالع فوق .. قرب منها يوسف وحط مفتاح السياره على رقبتها .. ريما تخرت وصرخت ..


ريما: آآآه ..


سلمان: هههههه ..


يوسف: ويوووووو .. يالخوافه ..


ريما حضنت ابوها وصاحت: بابا شوف عمي يوسف ..


سلمان حضنها: ليش تصيحين ؟


ريما: كله يلعوزني ..


سلمان: انتي تلعبين معاه وبعدين تصيحين ..


ريما تمسح دموعها: هو اللي يبدى يلعوزني اول ..


سلمان شلها وباسها: حياتي فديت هالدموع .. لا تصيحين على كل شي .. خلج قويه مثل ابوج ..


ريما دفنت راسها في صدر سلمان: مابي مابي ..
يوسف خذها من سلمان وحضنها بقوه ..


يوسف: شدعوه تزعلين مني ريموووو ..


ريما ابتسمت: انا ريما مب ريموو ..


يوسف وسلمان: ههههههههه ..


يوسف: زين ليش تزعلين ؟


ريما: مازعل .. خلاص انا بصير قويه مثل بابا ..


سلمان مسح على راسها: فديتها اللي بتصير قويه مثل ابوها ..


دخلوا الشباب عند البنات .. هنادي شافت ويه ريما وعيونها الحمر ..


الجوهره: اكيد يوسف ملعوزها ؟


يوسف: اي نعم اكيد ..


هنادي: ليش زين ؟


يوسف: اذا ما صيحها احس ان ناقصني شي ..


سلمان: هههههههه .. صج والله .. ان ما توليت عيالك .. اصبر علي ..


يوسف: شنو ؟ تتولى عيالي ؟ في احلامك ..


الجوهره: ليش ؟


يوسف: عيالي اقوياء .. بس يكملون شهرين بخليهم يشلون حديد .. وبعد سنه بالضبط بجيب عيال الفريج بخلي عيالي يصفقونهم ويتدربون عليهم ..


الكل: ههههههه ..


هنادي: يمه منك شرير ..


يوسف: لازم اعلمهم الشده من نعومة اظافرهم ..


سلمان: حلوه هاذي من نعومة اظافرهم .. ان ما خليت ريما تتولاهم ..


يوسف: في احلامك انت وبنتك ..


سلمان: من تطلع من البيت بطرش ريما فوق تلتهم ..


يوسف: افا عيك .. من اطلع من البيت بنزلهم معاي وفي يدهم خيازرين خل يتولون بنتك ..


سلمان: ههههههه .. عليك سوالف ..


هنادي: زين خل نتناقش في هالامور بعدين .. يلا الاكل بيبرد ..


يوسف: زين زين ..


تعشوا كلهم مع بعض وبعدين كلن توجه لبيته .. يوسف اتصل بفاطمه وهو رايح البيت ..
فاطمه: هلا حبيبي ..


يوسف: حبيبتي انتي ..


فاطمه: شو اخبارك ؟


يوسف: الحمدلله .. شتسوين ؟


فاطمه: كنت مع مريم اختي نحش في خلق الله .. والحين اكلمك ..


يوسف: فديت اللي تكلمني والله ..


فاطمه: حياتي والله .. زين قولي انت شو سويت ؟


يوسف: كنت مع بوسعود خلصنا كم شلغه .. وبعدين رحت عند جوجو اختي مسويه عشى وتجمعنا عندها .. تدرين هاليومين مايقدرون يجونا البيت عشان التعديلات والعمال ..


فاطمه: اها .. شو اخبار ريما بنت خالك ؟


يوسف: هذا هي تشقح وتنطح ..


فاطمه: هههههه ..


يوسف: زين حبيبتي ..


فاطمه: قول حبيبي ..


يوسف: تشوفين اسماء بنت عمج بكره لو فاضيه بجيب لهم ريما السنداره ..


فاطمه: ان شاءالله بتصل لهم بكره اول ماقعد من النوم ..


يوسف: تسلمين لي والله ..


فاطمه: فديت قلبك ..


يوسف: زين حياتي ماطول عليج .. بس حبيت اسمع صوتج قبل ما انام ..


فاطمه مبتسمه: فديت روحك حبيبي .. تحمل بنفسك وانت راجع البيت ..


يوسف: ان شاءالله ..


فاطمه: الله وياك حبيبي ..


يوسف: مع السلامه ..
سكر يوسف من فاطمه وهو مبسوط .. وصل البيت ونام من التعب على طول .. اما فاطمه راحت الصاله وتمت مع مريم وخالد وعبدالعزيز .. كانوا فاقدين فارس الحزين ..
.....................

يلاااااا عاد نبي ردووووووووود:)

ومره ثانيه اقولكم اتمنى تعذرون وزيره..

الحنطاوية
06-23-2007, 02:08 PM
يعطيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــج الف عافية يالغالية


بس استعيلي بالاجزاء الباقية والله اعصابي تلفت بسرعة الله يخليــــــــــــــــــــــــــــــــــــج



عندي سؤال : وين صايرة هالقصة ؟ وهل القصة حقيقية ؟



تحياتي لج يالغالية وللوزيرة والله يعطيكم الف عافيه

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:44 PM
يعطيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــج الف عافية يالغالية


بس استعيلي بالاجزاء الباقية والله اعصابي تلفت بسرعة الله يخليــــــــــــــــــــــــــــــــــــج



عندي سؤال : وين صايرة هالقصة ؟ وهل القصة حقيقية ؟



تحياتي لج يالغالية وللوزيرة والله يعطيكم الف عافيه

الله يعافيك يالغاليه

ولا يهمكم وزيره موصيتني انزل لكم وماراح يصير الا اللي يرضيكم ولو..

>>لاحرمنا الله منكم<<

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:48 PM
مرت الايام ويبقى الحال على ما هو عليه .. بدت دوامات المدارس والجامعه .. فارس منعزل عن اهله وكل حياته مناف وبس .. عبدالعزيز التهى مع الجامعه و تجهيزات العرس مع يوسف وباقي الشباب يوسف .. فاضل قرر انه يكمل دراسته برا .. اعتذر هالكورس ووسحب اوراقه معد ما جاه القبول .. علي بدى دوامه مع دوام المدارس .. سلطان واحمد وجاسم شروا لهم دراجات وكل يوم والثاني راحوا العزبه .. سلمان دخل ريما المدرسه وارتاح لما قبلوها .. تفرغ للمحل اللي فتحه .. ام فارس تمارس حياتها طبيعيه وتكابر جدام الكل .. بس قلبها محترق على ولدها فارس .. فقدته لان لها فتره ما شافته ولا كلمته .. بوفارس ماقدر اقول عنه شي لان الغموض يحيطه من كل صوب .. شلون عرف عن علاقة فارس بمناف واهلها .. وشو السر اللي مخليه يتأكد ان فارس ما راح ياخذ مناف وشو سر سكوته .. مريم وخالد سافروا ماليزيا وقضوا احلى ايام حياتهم هناك .. خالد حب انه ينسي مريم همومها وهمومه .. في خلال فترة سفرهم وكل محمد وعلي انهم يجهزن له الشقه بعد ما اختار الاثاث هو ومريم .. رجعوا من السفر ونفسيتهم كانت غير .. والحين عايشين في شقتهم الصغيره اللي لامتهم .. محمد وساره حياتهم طبيبه ورجعت نفس قبل .. ساره تغيرت للأحسن ومحمد تغير وايد .. اما الريم المسكينه اللي تغيرت وكان باين عليها .. ما كانت تاكل الا القليل .. ما تقعد مع اهلها وايد انعزلت عن الكل من حزنها بخبر زواج فارس اللي ما صارت فيه اي تطورات .. بومحمد كان قلق عليها ويحاتيها .. بس هي كانت اطمنه وما تبين جدامه شي .. الجوهره ولدت وجابت بنتوته صغيرونه وسمتها لولوه .. ابراهيم فرح بالبنت وحبها وايد .. والحين عمرها كم اسبوع بس ..
قرب يوم فاطمه ويوسف .. ما بقى على العرس الا 15 يوم .. كان الكورس على آخره وفاطمه كانت تقدم آخر امتحان .. تلاقت هي ومناف ومريم ولطيفه فالكفتريا ..
فاطمه: واخيرا خلصت ..
مناف مبتسمه: تستاهلين .. بس زين سويتي هالكورس ماخذتي ساعات وايد ..
مريم: ما عليج منها مسويه حسابها ..
لطيفه: حاسبتها صح ..
فاطمه: يمه من عيونكم ..
الكل: ههههههه ..
مناف: والله اريح لج ..
فاطمه: اي والله .. تدرين ما بقى شي على يوم العرس وابي اتهيء نفسيا قبلها بفتره ..
لطيفه: عدل كلامج ..
مناف: الله يوفقج فديتج ..
فاطمه مبتسمه: وياج حبيبتي .. والفال لج ..
لطيفه ومريم: آآمين ..
مناف ابتسمت لهم وكانت تفكر في فارس ..
مناف " فديتك يا فارس .. ليش طالت السالفه ؟ " ..
مناف شافت ساعتها: اوه تأخرت على المحاضره ..
مريم: اي محاضره ؟
مناف: هالمحاضره الدكتور بيلخص لنا فيها الكتاب حق الامتحان ..
مريم: اها ..
لطيفه: خلج من سوالفهم روحي لحقي على محاضرتج ..
مناف مبتسمه: مع السلامه بنات ..
البنات: الله وياج ..
راحت مناف بسرعه متجهه لقاعة المحاضره .. اول مادخلت انصدمت بالدكتور اللي قاعد ينتظر فالقاعه .. هي افتكرت انها غلطت فالقاعه وطلعت .. راحت صوب القاعه الثانيه وشافت دكتور ثاني يمتحن طالبات .. فتحت جدولها تتأكد واستغربت .. سمت بالرحمن ودخلت القاعه .. كان الدكتور حامد يراقبها وهي داخله .. طبعا من بعد ما رفضته مناف ما تواجهت معاه هالكورس الا اليوم .. كانت القاعه شبه خاليه من البنات .. قعدت على الكرسي اللي بالصف الثالث .. فتحت كتابها وحاولت انها تشغل نفسها فيه .. والدكتور حامد ماشل عينه من عليها .. اكتملت القاعه ودخلوا كل البنات .. تكلم الدكتور ..
حامد: السلام عليكم .. طبعا مستغربين وجودي .. بس لان دكتور الماده اعتذر و وكلني بمهمة تلخيص الماده معاكم لإمتحان الاسبوع الجاي .. طبعا ببدى معاكم التلخيص من الدروس الاخيره لين الدروس الاولى ..
مناف " اها .. يعني دكتور الماده ما بغى يعتذر الا على هالمحاضره المهمه .. الله يهديه بس " ..
تم الدكتور يلخص الماده والبنات متابعين معاه .. خلصت المحاضره ومناف كانت اول من ترك القاعه .. كانت حاسه بالتوتر والقلق .. الدكتور حامد طالها وهي طالعه بسرعه ومنزله راسها ..
حامد " الله على الخجل .. ماشاءالله عليها " ..
فاطمه رجعت البيت وكانت مرتاحه ان قدامها 15 يوم قبل اليوم الموعود .. كانت في غرفتها واطالع اغراضها وشنطها .. دخلت عليها عمتها هيا ..
فاطمه: هلا عميمه ..
هيا: فديت عروستنا الحلوه ..
فاطمه: حلاة دنياج عميمه ..
هيا: جهزتي كل شناطج ؟
فاطمه: اي ..
هيا: الاسبوع الجاي انا وامج بنروح نرتبهم لج فالغرفه ..
فاطمه: ماتقصرين عميمه ..
هيا: فديت قلبج انتي .. الفال ان شاءالله حق ايمان والريم فديتهم ..
فاطمه: آمين ..
هيا: الا فارس وينه ؟ صار لي كم يوم اجيكم ولا اشوفه ..
فاطمه توترت: فارس .. الله يخليج يا عميمه .. اذا احنا ماقمنا نشوفه هالايام ..
هيا: ليش شعنده ؟
فاطمه: لاهي مع اشغاله .. ويجهز مع يوسف وعبدالعزيز ..
هيا: فديت قلبه والله .. وحشني ..
فاطمه: ليش هو ما مركم ؟
هيا: بلا يمرنا فديته .. بس استغربت هاليومين من امركم ولا اشوفه ..
فاطمه: ما ينلام فديته مشغول ..
هيا: الله يعطيه الصحه والعافيه ..
فاطمه: آمين " آه لو تدرين بفارس يا عمتي " ..
هيا: اخبار القاعه والتجهيزات ؟
فاطمه: امي وانتي ما قصرتوا .. امس كلمتني مالت الطاولات تقول ان الكاسات اللي طلبتها وصلت ..
هيا: زين الحمدلله ..
فاطمه: لا ماشاءالله عليها هالبنت توقيتها مضبوط ..
هيا: حليلها والله .. في عرس مريم ما قصرت والله .. شفتي شلون رتبت لنا القاعه ونسقتها ..
فاطمه: عشان جي انا اخترتها ..
هيا: ان شاءالله نشوف قاعتج مثل ما تخيلناها وخططنا لها ..
فاطمه مبتسمه: ان شاءالله ..
تمت هيا مع فاطمه يسولفون عن امور العرس والتجهيزات ..
الساعه 4 العصر .. مناف كانت واقفه عند مواقف الباصات تنتظر الوقت يمر عشان ترجع البيت .. كانت تسولف مع فارس ..
مناف: وين بتروح حبيبي ؟
فارس: بروح عند يدتي ..
مناف: اشوفك هالكم يوم دوم عند يدتك ..
فارس: هي تتصلي عشان اقعد معاه ونحش في خلق الله ..
مناف: ههههه .. عليك سوالف
فارس: فديت هالضحكه يعلها دوم ..
مناف نزلت راسها وتكلمت بصوت واطي: حياتي والله ..
..................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:49 PM
فارس: فديت همسج يا قلبه ..
مناف: تدري من كم يوم امي تسأل فيصل عنك ..
فارس مبتسم: والله .. شو سألته ؟
مناف: سألته عنك وعن اخبارك ..
فارس: اها .. حليلها عمتي .. اقصد امج ..
مناف انحرجت وسكتت ..
فارس: فديت قلبها الخجوله ..
مناف: زين حبيبي الباص وصل .. خل اروح لان البنات تجمعوا كلهم ..
فارس: تحملي على نفسج يا قلبه ..
مناف: ان شاءالله حبيبي ..
سكرت مناف من فارس وتوجهت للباص .. اما فارس فتوجه لبيت يده .. دخل الحوش وشاف سيارة عبدالعزيز .. نزل ودخل الصاله ولقى عبدالعزيز والجد واقفين جدام المرايه ويعدلون في غترهم ..
فارس: على وين ؟
الجد التفت بخوف: وجع يا فروس خرعتني .. على بالي ابوك ..
عبدالعزيز: صوتك نفس صوت ابوي ..
فارس: لا تغيرون الموضوع .. على وين هالحزه ؟
الجد: مالك خص ..
فارس: بل ..
عبدالعزيز: لقط ويهك ..
الجد: انت اصلا شو جايبك هالحزه ؟
فارس: نتفتني يا يدي ..
الجد: الناس ترتاح وتقيل .. وانت تناقز لي من مكان لي مكان .. ماعندك سالفه ..
دخلت عليهم الجده ..
الجده: دامك تقول هالكلام .. شو اللي مهيتك مع هالياهل عزوز ..
عبدالعزيز: بل ..
فارس بشماته: لقط ويهك ..
الجد: احنا عندنا شغل ريايل ..
الجده: لا صدقت شغل الريايل ..
فارس: اموت فيها والله ..
قرب من يدته وباس راسها ..
الجده: لا ومتدهن ومتدخن بالعود الزين .. شهالشغل ها .. علمني ..
الجد سحب عبدالعزيز: قم نروح عنهم .. اخوك ويه نحس علينا ..
الجده: ويهه نحس .. الا كشف فعايلك ..

الجد طلع و وراه عبدالعزيز وسكر الباب ..
فارس قرب من يدته وباس راسها مره ثانه بس سحب راسها بقوه ..


الجده: الله يلعن اليهود عورت راسي انت بعد ..


فارس: هههههه .. آمين ..


الجده: اقعد خل انادي الخدامه تجيب القهوه ..


فارس: ان شاءالله ..


راحت الجده المطبخ ورجعت مره ثانيه عند فارس فالصاله .. الخدامه حطت القهوه وراحت .. الجده قلطت فارس وصبت له القهوه وقدمت له التمر .. فارس تم يسولف معاها شوي وبعدين هي فتحت معاه موضوع العرس ..


الجده: شو صار على موضوع خطوبتك ؟


فارس: ولا شي ..


الجده: شوله ؟


فارس خذ نفس: آآآه .. والله ماعرف شو اقولج يدتي ..


الجده عقدت حواجبها: شو فيك يبه .. ليش الحزن بصوتك ؟


فارس: يدتي .. امي رافضه البنت ..


الجده تخصرت: ويه .. ليش زين ؟


فارس: امي تقول ان هالبنت مو من ثوبنا ..


الجده: يعل ثوب امك الشق .. شو هالكلام بعد ..


فارس: انا سكت عن الموضوع الحين عشان عرس فطيم .. ولا كلمت حد فالموضوع ..


الجده: بس ابوك قالنا من زمان عن هالموضوع ولا شفنا اي رد ..


فارس: اي الموضوع من زمان صاير .. والرد جاني على طول من امي .. بس انا ما حبيت اناقش امي فالموضوع


الجده: شو بعد اناقش ؟ تكلم عربي ..


فارس: هههههه .. يمه انا اتكلم عربي .. اناقش يعني اتكلم فالموضوع ..


الجده: قصدك تشوف رايي امك بالموضوع ؟


فارس: ايوه عليج نور ..


الجده: زين .. قولي امك سألت عن البنت واهلها ؟


فارس: اي سألت و بلسانها قالت لي ان البنت ما عليها كلام واهلها الكل مدح فيهم .. بس ما رضت فيها عشانهم على قد حالهم ..


الجده: هاي مب عذر .. وامك ذي بسنعها ..


فارس: بس يدتي طلبتج ..


الجده: قول ابوي انته ..


فارس: لا تكلمين حد فهالموضوع الحين ..


الجده: شوله ؟


فارس: مابي اسوي مشاكل .. ومابقى شي على عرس فطيم .. عقب العرس بنقعد ونتكلم ..


الجده: عيوني لك ..


فارس مبتسم: تسلم لي عيونك ..


الجده: الا بسألك ..


فارس: هلا ..


الجده: انت تعرف هالبنت ؟


فارس ويهه صار احمر: ها .. لا ماعرفها يدتي .. بس شفتها كم مره وعجبتني .. مأدبه ومحتشمه و حلوه بعد ..


الجده تلعوز فارس: علينا هالكلام .. شفتها برا .. يبه انت من يرن تلفونك انخطف لونك .. تقولي شايفها برا ..


فارس ضحك باحراج: لا شدعوه ..


الجده: هات من الآخر يالعفريت ..


فارس: هههههه .. صدقيني ماعرفها ..


الجده: ما تقص علي انا ..


فارس يغير الموضوع: تدرين يدتي ..


الجده: قول ابوي ..


فارس: انا مستغرب من ابوي ..


الجده: شو فيه ابوك ؟


فارس: ما كلم امي فالموضوع واحس في قلبه كلام ..


الجده: امس الظهر ابوك عندي ما شفت عليه شي ..

فارس: هو جاني وقالي ان امي مب راضيه .. وبعدين كان بيقولي شي ثاني بس سكت بدخلت امي علينا .. وللحين ماقدرت اكلمه واعرف منه شي .. احسه يتهرب مني ..


الجده: ضيعتني يا صبي .. شو يعني يتهرب منك ؟


فارس: هههههه .. يعني يتصدد ما يبي يكلمني ..


الجده تفكر: همممممم .. ابوك مقدور عليه بصيده لك اليوم ولا بكره لي مر علي .. بس امك بسنعها عقب العرس .. على بالك باسكت عن كلامها اللي ماله معنى .. اي والله مب من ثوبنا ..


فارس: يدتي شو قلت لج من شوي ..


الجده: شو ؟


فارس: لا تفتحين الموضوع مع اي حد الا بعد عرس فطيم الله يخليج ..


الجده: اوهو .. شغلت قلبي وقهرتني وتبيني اسكت ..


فارس: عشان خاطري ..


الجده: ولا يهمك .. عقب عرس اختك بمسك امك وابوك وبعقد معاهم ..


فارس: عفيه يدتي والله ..


الجده: زين اشرب هالفنيال ..


فارس: بسي والله اكتفيت ..


الجده: انت شلون صاير كلامك بعد ؟


فارس باستغراب: اي كلام يدتي ؟


الجده الا اناقش .. ولا اكتفيت .. يبه تكلم عدل ..


فارس: انا اتكلم عدل .. بس انتي مال اول شعرفج ..


الجده: وجع يا فروس .. اركد لا اكسر هالدله على راسك ..


فارس: هههههه .. زين زين ..


رن جوال فارس وكانت الرنه عالي مستواه .. على طول كتم الرنه و حط التلفون على جنب .. الجده تمت اطالع فارس بتحدي ..


الجده: رد .. ليش سكرت ؟


فارس: احم .. لا هم سكروا بسرعه ..


الجده: وليش يسكرون بسرعه ؟


فارس: يلعوزوني ..


الجده: من هذول اللي يلعوزونك ؟


فارس: الربع ..


الجده: فروس هات من الآخر احسن لك ..


فارس يضحك: هههههه .. شو تبين اقولج يدتي ..


الجده: انت على بالك صدقتك يوم تقول انك شايفها .. انا اقطع يدي اذا انت مب عاشقها ..


فارس: شو فيها لو عشقت ؟


الجده: اعشق يبه محد قالك ما تعشق .. دام القلب اختار .. اعشق وحب ..


فارس: الله على كلامج اللي يبرد الخاطر يا يدتي ..


الجده: زين قولي انت تحبها ؟


فارس مبتسم: لا .. بس شاريها ..


الجده " راسه يابس مب راضي يتكلم "


الجده: بعد عرس اختك بتنحل الامور بأذن الله ..


فارس عض شفته " آمسن " ..


فارس: زين الغاليه انا اترخص الحين ..


الجده: بتروح الحين .. كلهم بعد شوي بيجون اقعد زين ..


فارس: عندي شغل ضروري .. وبعد شوي بيأذن بصلي فالمسيد ..


الجده: زين روح صل وتعال ..


فارس: عندي شغل .. بمرج وقت ثاني ان شاءالله ..


الجده: ما يندرى شو هالشغل ..


فارس ابتسم لها .. قرب منها وباسها على راسها وطلع .. الجده كانت تفكر في فارس وتعلقه فالبنت اللي يبغيها ..
...................
يتبع

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:52 PM
طلع فارس واتصل بمناف يتطمن عليها ..


فارس: يا قلبه ..


مناف: هلا حبيبي ..


فارس بشوق: آمريني ..


مناف: ما يآمر عليك العدر .. بس اشتقت لك ..


فارس: لا تلوميني لي ذبت فيج يا بنت .. ذبحني شوقج ..


مناف انحرجت وتمت ساكته فتره ..


مناف: شخبارك حبيبي ؟


فارس: طيب .. متى وصلتي البيت ؟


مناف: ممممم .. لي نص ساعه تقريبا ..


فارس: يعطيج العافيه ..


مناف: الله يعافيك .. انت وين الحين ؟


فارس: جايكم ..


مناف: جاينا ؟


فارس: اي .. مو عاجبج يعني ..


مناف: ههههه .. ما قلت شي .. بس استغربت ..


فارس: بمر على الشباب شوي ..


مناف مبتسمه: اها .. انا قلت متعني عشاني ..


فارس يلعوزها: وايد شايفه نفسج علي انتي ..


مناف بصدمه: ها ..


فارس: سمعتيني ..


مناف بقلق: شتقصد بكلامك ؟


فارس: اعتقد كلامي واضح .. انتي وايد شايفه نفسج علي ..


مناف صاحت: انا ..


فارس تخرع لما سمعها تصيح: كنت امزح معاج ..


مناف تصيح: لا خلاص قلت كلامك ..


فارس: حياتي انتي والله كنت امزح معاج ..


مانف سكتت وماردت على فارس وتمت تصيح ..


فارس بخوف: انا آسف يا قلبه .. كنت امازحج شوي ..


مناف ما ردت على فارس .. تم فارس يراضيها ويترجاها تتكلم وترد عليه ..


فارس منحرج: حبيبتي ردي علي الله يخليج ..


مناف: .........


فارس بتوسل: والله كنت امزح .. ردي يعلي الله يخليج ..


مناف: انا بسكر الحين ..


فارس: لا ماتسكرين


مناف تمسح دموعها: بسكر الحين .. اتصلي انت بعدين ..


فارس يتوسل مره ثانيه: حبيبي لا تسكرين والله كنت امزح معاج ..


مناف بحزن: قلت لك باسكر واتصلي بعدين يا فارس ..


فارس متلوم: خلاص اللي تشوفينه ..


سكرت مناف من غير ما تسلم .. فارس استغرب موقف مناف ..


فارس " كله الا زعل مناف الغاليه "


قرب من بيتهم واتصل بفيصل ..


فيصل: هلا والله ..


فارس: هلا ابوي انته .. شو اخباركم ؟


فيصل: الحمدلله .. اخبارك انت ؟


فارس: يسرك الحال .. انت فالبيت ؟


فيصل: اي فالبيت ..


فارس: زين انا عند الباب ..


فيصل بوناسه: الحين بجيك ..


فارس مبتسم: انتظركم ..


سكر فيصل وراح يلبس بسرعه عشان يطلع لفارس .. شافته ام مناف ..


ام مناف: فيصل وين بتروح يبه ؟


فيصل: فارس عند الباب ..


ام مناف: حليله هالريال والله ..


فيصل: يمه نادي عبود عشان يلبس ويلحقني عند الباب ..


ام مناف مبتسمه: ان شاءالله يبه ..
فيصل طلع عند الباب وركب السياره مع فارس .. ام مناف بلغت عبدالله بوجود فارس ..

عبدالله بوناسه: والله ..

ام مناف: اي يبه الريال عند الباب ..

عبدالله ركض عند الباب من غير ما يبدل ملابسه .. فتح باب السياره وضحك ضحكته الحلوه ..

عبدالله: ههاااااي ..

فارس مبتسم: هلاااا ..

فيصل تفشل من عبدالله اخوه لانه كان طالع بصروال وفانيله ..

فيصل: عبود فشلتنا طالع جي .. ليش ما بدلت ؟

عبدالله طالعه بنظره وصد عنه يسولف مع فارس ..

عبدالله: وينك من زمان ما شفناك ؟

فارس: كنت مشغول شوي ..

عبدالله: زين شرايك نتمشى بالسياره ؟

فارس: يلا يبه اركب ورا ..

فيصل: لا خل يروح يبدل ملابسه اول ..

عبدالله: مابي ابدل ..

فارس مستاني على عبدالله وعلى برأته ..

فارس: عادي خله .. يلا عبود يبه اركب ورا ..

فيصل نزل وسحب عبدالله بقوه ودخله البيت عشان يبدل ملابسه .. فارس كان يطالعهم ومستانس عليهم .. دخلوا البيت وفيصل يزف عبدالله ..

فيصل: فشلتنا ..

عبدالله: يه شنو فشلتك .. ملابسي نظيفه وجديده .. فارس اللي شاريهم لي ..

فيصل: ما قلنا شي .. جي تستقبل الريال بملابس البيت .. عيب ما تستحي انت ..

عبدالله: كيفي زين ..

فيصل: زين دش بدل خلصنا ..

ام مناف سمعت صراخهم وطلعت من غرفتها ..

ام مناف: شفيكم ؟

عبدالله عصب وراح يركض عند امه وحضنها ..

عبدالله: فصول يهاوشني ..

حضن امه وصاح .. ام مناف حضنته وابتسمت لفيصل اللي كان معصب على اخوه ..

ام مناف: بس حبيبي .. لا تصيح فديت دموعك ..

عبدالله: قولي له لا يزف مره ثانيه ..

ام مناف: بقوله حبيبي بس لاتزعل نفسك انت ..

طالعت فيصل وسألته ليش مهاوش اخوه ..

ام مناف: ليش يبه تزف اخوك ؟

فيصل: فشلنا طال عند الباب بصروال وفانيله ..

ام مناف ضحكت: هههههه .. فديت قلبه عبادي حبيبي .. مافيها شي يبه ..

فيصل: شنو ما فيها شي .. عيب يطلع جي يستقبل الريال ..

عبدالله يمسح دموعه: قلت لك فارس شاري لي هالصروال جديد مب قديم ..

ام مناف حزنت على كلام عبدالله ..

ام مناف: معليه حبيبي عبادي لا تصيح .. عدل كلام اخوك .. لازم تستقبل الناس بملابس مرتبه ..


عبدالله باس رقبة امه: زين يمه ..


فيصل: زين يالدلوع خلصنا الريال ينطرنا برا ..


ام مناف: فيصل يبه عن العصبيه .. انا بلبسه الحين ..


فيصل: بسرعه لان بنطلع ..


ام مناف: فيصل يبه ناد اختك ..


فيصل: ان شاءالله ..


راح فيصل ينادي مناف وام مناف راحت تلبس عبدالله ..


فيصل طق الباب: مناف .. مناف ..


مناف: نعم ..


فيصل: امي تبيج تعالي ..


مناف" ابيه مو وقته يا يمه .. عيوني متنفخه وصايره حمر " ..


مناف: ان شاءالله الحين جايه ..


راح فيصل عند فارس ومناف طلعت من الغرفه وراحت عند امها ..


مناف: نعم يمه ..


ام مناف وهي تلبس عبدالله: يمه سوي شي بارد الريال واقف عند الباب ..


مناف" فديت قربه والله"


مناف: ان شاءالله يمه ..


راحت المطبخ وسوت عصير برتقال لفارس .. عبدالله نادا فيصل عشان يشل العصير .. خذ فيصل العصير وراح عند السياره ..


عبدالله: ابي عصير ..


فيصل: روح داخل خذ لك ..


فارس: خذ يبه اشرب معاي ..


عبدالله: لا بروح حق مناف بقولها تسوي لي نفسك ..


فارس " فديت مناف اللي سوت لي هالعصير والله .. ليتني هالكاس اللي لمسته بيدينها " ..


فيصل: خلصنا زين روح ..


عبدالله: اف منك ..


نزل وهو معصب .. فارس التفت على فيصل ..


فارس: شو فيك تزف اخوك جي .؟


فيصل: لانه يبط الجبد ..


فارس: شو مسوي ؟


فيصل: يعني فشلنا الحين طالع بصروال وفانيله ..


فارس مبتسم: زين شو فيها عادي ..


فيصل: لا عيب المفروض يحترمك شلون يستقبلك جي ..


فارس: عدل كلامك .. بس ليش تهاوشه انت ..؟


فيصل سكت ومارد على فارس .. فارس كان حاس ان فيصل في قلبه شي ..


فارس: في خاطرك شي ؟


فيصل طالع صوب الدريشه و سرح .. فارس استغرب .. توه بيسأله مره ثانيه الا عبدالله داخل عليهم وبيده العصير


عبدالله: ههااااااي .. مناف سوت لي نفس عصيرك ..


فارس مبتسم: بالعافيه .. يلا نحرك شباب ..


عبدالله بوناسه: اي يلا ..


فيصل فضل الصمت .. حرك فارس من فريجهم وراحوا يتمشون فالشوارع .. فيصل وعبدالله تموا يسولفون .. أذن العشاء ونزلوا المسيد يصلون .. راحوا يتعشون في مطعم على دربهم .. كل منهم طلب له طبق وتموا يسولفون ..

.................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:55 PM
فارس: شو اخباركم مع المدارس؟


عبدالله: وناسه ..


فيصل: ملل ..


فارس: ليش ملل ؟


فيصل: دراسه و واجبات ..


فارس: هههههه .. توك بأول المشوار ..


فيصل: ادري ..


فارس: جدامك درب ..


عبدالله: وانا ؟


فيصل بعصبيه: عبود يالملقوف اسكت ..


عبدالله طالع اخوه باحراج وامتلت عيونه بالدموع .. نزل راسه وتم يشبك اصابعه ببعض .. فارس استغرب من اسلوب فيصل الجاف مع اخوه .. حب انه يغير الجو شوي ..


فارس: شو رايكم نروح العزبه نهاية هالاسبوع ؟


عبدالله ببرأه: الله وناسه .. اي خل نروح ..


فيصل: اي وناسه ..


فارس: خلاص ان شاءالله بنروح والشباب كلهم بيكونون هناك ..


عبدالله: علي بعد بيجي ؟


فارس مبتسم: اي لازم ..


عبدالله: الله بنركب البانشي ؟


فارس: ان شاءالله ..


فيصل: احمد وسلطان وجاسم بيجون بعد ؟


فارس: هذول اول ناس هناك ..


فيصل: احلى شي والله ..


فارس: اول ما ترجع البيت كلم امك و استأذن منها ..


فيصل: ان شاءالله ..


وصل طلبهم وكل منهم كل بهدوء وأدب .. خلصوا وفارس وصلهم البيت .. فالدرب عبدالله نام .. فارس استغل الفرصه وتكلم مع فيصل ..


فارس: فيصل ..


فيصل مبتسم: هلا ..


فارس: شو فيك ؟


فيصل: مافيني شي ..


فارس: ليش صاير عصبي جي ؟ ماخبرك تزف عبود جي ولا تفشله جي ؟


فيصل نزل راسه: مسكين عبود يكسر الخاطر ..


فارس: ليش ؟


فيصل: ازفه ولا يزعل مني ..


فارس: بس انت ليش تسوي جي ؟ شو اللي مضايقك ؟


فيصل: ولا شي ..


سكت فيصل والتفت صوب الدريشه .. فارس سكت عنه وخلاه على راحته .. فيصل خذ نفس عميق والتفت على فارس ..


فيصل: فارس ممكن آخذ رايك بشي ؟


فارس: تفضل ..


فيصل: انت اكبر اخوانك صح ؟


فارس مستغرب: اي نعم انا اكبرهم ..


فيصل: زين تخيل ان عندك اخت اكبر منك وتحترمها وايد ..


فارس: زين ..


فيصل: تخيل انك في يوم شفتها تتكلم فالتلفون فالليل .. شبتسوي ؟


فارس دارت فيه الدنيا من سمع هالكلام .. تلخبط وماعرف يرد على فيصل .. تم ساكت فتره .. والافكار تروح وتجي عليه ..


فارس: متى فالليل يعني ؟


فيصل: وقت متأخر يعني الساعه 1 فالليل ؟


فارس بتوتر: مممممم .. اول شي لازم احكم عقلي ..


فيصل يقاطعه: لحظه ما فهمت قصدي ..


فارس: تفضل قول ..


فيصل: يعني اختك تكون اكبر منك بوايد .. وماتقدر تقولها شي لانك اصغر منها .. بس تنصدم انها تتكلم فالليل بالتلفون ..


فارس زاد توتره وحس انه مايشوف الشارع جدامه ..


فارس: والله اول شي ما بفكر في اختي تفكير سيء ..


فيصل: شلون ؟


فارس: يعني لو اني شفتها تتكلم فالليل ما بقول تكلم واحد .. لازم احط احتمالات و احسن النيه ..


فيصل: زين شلون ..


فارس: اختي اللي اكبر مني اكيد بحترمها .. اول شي اسويه اني اكلمها بكل هدوء .. اقولها والله يا فلانه انا شفتج تتكلمين فالتلفون فالليل .. واستغربت من هالمكالمه .. شو سببها وهل كانت ضروريه بحيث انج تكلمتي هالوقت ؟ انتظر ردها وبردها اقرر شو بسوي ..

فيصل: زين لو كذبت عليك ؟


فارس: دام انا اعرف اختي واعرف تربيتها بعرف لو كذبت او لأ ..


فيصل سكت مره ثانيه وصد صوب الدريشه .. فارس تم يفكر ويحاتي ..


فارس: زين ليش سألتني هالسؤال يا فيصل ؟


فيصل: ها .. لا واحد من ربعي صارت له هالسالفه وسألني شيسوي .. عاد انت اخوي الكبير وانا احب اقلدك في كل شي .. فقلت اسألك لانك عاقل وتعرف تتصرف ..


فارس تنفس بعمق: زين رفيجك ذي شو اللي صار له بالضبط .. ممكن اعرف ؟


فيصل: زين بس هالكلام بينا ..


فارس: ان شاءالله ..


فيصل: رفيجي يقول انه مره قعد من النوم فالليل وكان يبي الحمام .. وهو مار صوب غرفة اخته سمعها تتكلم فالتلفون وتضحك ..


فارس: زين ..


فيصل: وانصدم ..


فارس: زين شو اللي فكر فيه رفيج في ذيك اللحظه . ؟


فيصل: فكر اخته من تكلم هالوقت .. وهي نادر ما تتكلم فالتلفون طول اليوم .. ليش يعني تكلمت هالوقت ؟


فارس: زين يمكن كانت مكالمه ضروريه .. ليش رفيجك ما فكر بهالشي ؟


فيصل: يعني تعرف انا ريال .. اقصد رفيجي ريال .. واول شي بيجي في باله في هالموقف انها تكلم واحد هالوقت ..


فارس " ماشاءالله عليك يا فيصل " ..


فارس: مو كل الريايل يفكرون جي ..


فيصل: شلون ؟

فارس: يعني انا لو سمعت او شفت اختي تتكلم هالوقت ما راح افكر في شي سيء هاي اول شي .. وماراح ادخل عليها اسألها من تكلمين ..


فيصل: ليش ؟


فارس: لاني اعرف تربيتها وانا واثق فيها ..
.................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-24-2007, 02:59 PM
فيصل اقتنع بكلام فارس ..


فارس: لازم تصفي النيه يا فيصل .. بس بسألك سؤال ..


فيصل: تفضل ..


فارس: رفيجك سمع اخته تتكلم فالتلفون مره ثانيه ؟


فيصل: لا بس هاي المره الوحيده ..


فارس: ومن متى صايره هالسالفه حق رفيجك ؟


فيصل: هالسالفه لها كم اسبوع ..


فارس: اها .. شوف دام ما شاف شي عليها لازم ما يشك .. وبعدين لو تكرر هالموقف خله يتشجع ويكلمها ..


فيصل: بس هو اصغر منها بواليد هو قدي وهي تقريبا 20 عمرها ..


فارس: بعد ما يمنع انه يكلمها ..


فيصل: مممممم .. زين بس هو حس بأحساس غريب ناحيتها ..


فارس: شلون ؟


فيصل: يعني هي اكبر منه ودوم يشوفها قدوه له .. يحس كأنها طاحت من عيونه ..


فارس " هاي اللي كنت خايف منه " ..


فارس: يعني تحس ان صورتها اهتزت جدامك صح ..


فيصل: لا هي ما طاحت من عيوني .. اقصد من عيونه بس يعني نفس اللي زعل عليها ..


فارس: فاهم قصدك .. رفيجك وايد حساس .. بقولك عنه شي ..


فيصل: زين ..


فارس: رفيجك ذي يحب اهله وايد .. ويخاف عليهم .. ويزعل لزعلهم .. ويحزن لحزنهم .. صح ..


فيصل باستغراب: عدل كلامك .. بس شلون عرفت ؟


فارس: من كلامك عنه ..


فيصل: اي ي ي ..


فارس: قوله دام امنه يحب اهله ويخاف عليهم خله يحافظ عليهم ويحكم عقله و يوزن الامور صح .. وما يتأخذ اي قرار من غير ما يفكر فيه عدل .. لا يقسى ولا يخلي مشاعره تتحكم فيه ..


فيصل: اها ..


فارس: قوله هالكلام ..


فيصل مبتسم: ان شاءالله ..


فيصل حط يده تحت خده وسرح وهو يطالع الدريشه .. فارس تم يفكر في كلام فيصل ونفسيته ..


فارس حط يده على شنبه " يعني فيصل شو ممكن سمع ؟ ايه عليج يا مناف فديت قلبج .. كله ولا اطيحين من عيون اخوانج .. لازم اكلمها وانبها " ..


وصلوا عند بيت مناف .. نزل فيصل وراح ينادي مناف عشان تشل عبدالله اللي كان نايم .. فارس شله و وقف ينتظر عند الباب ..


فيصل: مناف .. منااااف ..


مناف: شفيك تصرخ ..


فيصل: تعالي شلي عبود ..


مناف بتوتر: ها .. وينه ؟


فيصل: عند الريال ..
مناف " فديت الريال والله " ..
مناف: زين بس البس عبايتي وبجيك ..
فيصل: وين امي ؟
مناف: امي في غرفتها .. زين شرايك تقولها تاخذ عبود ؟
فيصل: بشوفها .. بس انتي تعرفين امي ريولها تعورها وبتقولج انتي ..
مناف: زين روح شوف امي اول ..
فيصل: زين زين ..
راح فيصل عند امه اللي كانت فالغرفه وماسكه ثياب نايف وتصيح .. وقف فيصل عند الباب متأثر بموقف امه .. اول مره يشوف امه بهالحاله .. نزل راسه وراح غرفة مناف ..
فيصل بحزن: يلا روحي جيبي عبود .. طولنا على الريال ..
مناف: وامي وينها ؟
فيصل: نايمه ..
مناف وهي تلبس عبايتها: ان شاءالله الحين بجيبه .. يلا تعال معاي انت بعد ..
فيصل: بروح اتطمن على امي زين ..
مناف بخوف: زين ..
لبست عبايتها بسرعه وراحت صوب الباب .. من ورا الباب وقفت اطالع فارس اللي كان شايل عبدالله ويتأمل ملامحه ومبتسم .. زادت دقات قلب مناف .. عدلت شيلتها وفتحت الباب .. فارس سمع صوت الباب ورفع راسه اول ما شاف مناف ابتسم لها بحزن .. مناف حست ان قلب فارس متروس .. تذكرت لما سكرت منه التلفون وهي زعلانه على مزحه .. مشت بخطوات بطيئه وعيونها فالارض .. اما فارس فكان يطالعها .. قربت منه و مدت يدها عشان تاخذ اخوها منه ..
فارس: فديت الدلوعه والله ..
مناف كانت منزله راسها ومنحرجه من فارس ..
فارس: يا قلبه ليش هالزعل .؟
مناف بصوت واطي: مب زعلانه ..
فارس مبتسم: اموت فالدلوعه انا .. حياتي والله ..
مناف ماتت من الخجل .. فارس قرب اخوها لها وشلته .. كانت منزله راسها من الخجل .. صدت بترجع البيت .. مشى فارس جنب مناف و وقف جدامها .. مناف خافت من حركة فارس .. خافت ان يطلع فيصل ولا امها ويشوفونهم .. ارتبكت مناف ..
مناف: فارس الله يخليك اخاف فيصل اخوي ولا امي يشوفونا ..
فارس قرب منها: خير يعني لو شافونا ؟
مناف بصوت واطي: ابيه .. الله يخليك خلني ادخل ..
فارس قرب ويهه من ويها: لا باخطفج يالدلوعه ..
مناف غرقت عيونها: لا فارس ارجوك ..
فارس يتكلم بجديه: سمعي اول ما تدخلين البيت اتصلي لي ضروري .. ابيج في موضوع مهم ..
مناف بخوف: شصاير ؟
فارس: انتي اتصلي وبقولج .. لا تتأخرين زين ..
مناف: ان شاءالله ..
مشى فارس جنب مناف وهو معديها من صوب اليسار ..و بيده اليمين مسح على ويهها .. مناف ارتبكت وكانت بطيح وهي تمشي .. فارس تركها وركب الرنج الاسود .. تم يراقبها وهي داخله .. كان قلبه يتقطع عليها ..
فارس " فديت قلبج يا مناف .. تلقينها من من ولا من .. امي ومعارضه زواجنا .. فيصل ومنصدم فيج .. فديت روحج .. متى اخطفج يا اميرتي الدلوعه يا احلى بنت فالعالم " ..
.....................

أمـيــ الذكريات ـــرة
06-25-2007, 02:21 PM
وييييييييييينكم؟؟

ما اشووووووووف ردوووووود

بتزعلووووووون وزيره منكم وماراح انزل..

>>لاحرمني االله منكم<<

*قمر الليل*
06-25-2007, 02:52 PM
يا هلا والله

ولله البارت روعة روعة مرررررررررررة

بس لا تتأخرييييين
ونزلي اليوم اليوم

وانا توي اقراها وهذانا رديت بس لا تتأخري


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0