المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تأثير استئصال الرحم على النشاط الجنسي



الفراشه الحلوه
08-11-2005, 10:20 PM
الكثير من النساء يصبن بالقلق خوفا من أن تؤثر عملية استئصال الرحم على حياتهن الجنسية لكن دراسة بريطانية نشرت في المجلة الطبية البريطانية توصلت إلى أن المتعة الجنسية تتحسن بعد إجراء عملية استئصال الرحم.

كذلك قامت مجموعة من الباحثين في هولندا بدراسة تأثيرات عملية استئصال الرحم على 423 امرأة حيث تم توجيه مجموعة من الأسئلة التي تتعلق بنشاطهن الجنسي قبل عملية إزالة الرحم وبعد ستة أشهر من العملية من حيث اختلاف الشهوة الجنسية وعدد مرات ممارسة الجنس والمشاكل التي يواجهنها أثناء ممارسة الجنس.

كانت النتائج أن النشاط الجنسي لدى جميع المرضى قد تحسن بحيث أن العملية لم تؤدي إلى أي نتائج سلبية على حياتهن الجنسية بل على العكس الجميع أشرن إلى تحسنها بشكل ملحوظ.

هذا ويشكل الافتقار إلى الرغبة الجنسية اكثر المشاكل الجنسية انتشارا بين النساء وقد كشف تقرير صدر عن الكلية الأميركية لأخصائيي الولادة و أمراض النساء أن 30% من النساء يفتقرن إلى الرغبة في الجنس على الأقل لمدة شهر واحد خلال السنة كما أن 15% من النساء في سن اليأس لديهن انخفاض في تلك الرغبة بحسب ما أفاد به دليل شركة ميرك للتشخيص و العلاج.

و في كثير من الأحيان، تتأثر الرغبة الجنسية لدى المرأة بسبب علاقتها مع شريك حياتها فكلما كانت هذه العلاقة قوية وممتعة للمرأة، كلما كانت رغبتها الجنسية أقوى كذلك فان هموم الحياة اليومية يمكن أن تؤثر على هذه الرغبة ولكن حين تنخفض الأفكار والرغبة نحو النشاط الجنسي بشكل متزايدة أو حين تختفي وتسبب حزنا و ألما وصعوبات.

فان المشكلة تعرف عندها بما يسمى "هبوط الرغبة الجنسية" أو الرغبة الجنسية المكبوتة" و يقدر دليل ميرك للتشخيص والعلاج انتشار هذه الحالة بنسبة 20% بين النساء و تسمى الحالة التي لا يحصل فيها أي اتصال بين الزوجين لدرجة أن ذلك يسبب في بعض الأحيان انزعاجا شخصيا و صعوبات في العلاقات بحالة "اضطراب المقت الجنسي".

و تؤثر هذه الحالة على النساء اللواتي تعرضن لنوع من الإساءة الجنسية أو تلك النساء اللواتي نشأن في بيئة متشددة يعتبر الجنس فيه محرما وفي تقرير نشر حديثا في دورية " أرشيف السلوك الجنسي" أن من بين المصابين بأعراض الهلع ،75% يعانون من مشاكل جنسية و أن اضطراب المقت الجنسي كانت اكثر الحالات انتشارا حيث كان يؤثر على 50% من النساء اللواتي شاركن في الدراسة.

وحيث أن المشاكل الجنسية يمكن أن تنجم عن اضطرابات الهلع فان الأدوية التي تعالج هذه الاضطرابات يمكن أن يكون لها آثار جانبية مفيدة في حل المشاكل الجنسية بحسب الباحثين و بصورة عامة، فان من النادر ان يكون "اضطراب الهلع" سببا في حالة " اضطراب المقت الجنسي".

أما اضطراب الإثارة الجنسية فهو عدم المقدرة المستمرة او المتكررة الحدوث بالوصول الى او المحافظة على الرطوبة كرد فعل في مرحلة الإثارة من الاستجابة الجنسية.

وتمثل هذه الحالة اكبر ثاني مشكلة واسعة الانتشاء بين النساء حيث تؤثر على ما بين 15-20% منهن و تحدث غالبا بين النساء اللواتي هن في سن اليأس و يمكن لهرمون الاستروجين المنخفض المستوى بعد انقطاع الطمث أن يسبب جفاف المهبل و يعمل على انكماش أنسجته و خفض تدفق الدم إلى أنسجة الأعضاء التناسلية ونتيجة لذلك، فأن مرحلة الإثارة لدى النساء في هذا السن يمكن أن تتطلب وقتا أطول كما ان حساسية منطقة المهبل قد تضعف.

ويمكن أن تؤدي بعض أدوية ضغط الدم و مضادات الاكتئاب إلى تدني الرغبة الجنسية و تتدخل في النشوة فادا كنت تتناولين هذه الأدوية و تعانين من آثار جانبه تتعلق بالعملية الجنسية، حاولي مناقشة ذلك مع طبيبك.

و يسمى الألم المصاحب للعملية الجنسية ب dys pareunia حيث يصيب امرأتين من بين كل ثلاثة في مرحلة ما من حياتهن، بحسب الكلية الأميركية لأخصائيي النساء و الولادة و كغيرها من الحالات الجنسية الأخرى يمكن أن ترجع إلى أسباب عضوية أو عاطفية أو كليهما معا.

ويعود السبب الشائع للألم أثناء العملية الجنسية إلى قلة رطوبة المهبل التي تنجم عن الافتقار إلى الإثارة، بعض الأدوية أو التغيرات الهرمونية كذلك يمكن أن تكون العملية الجنسية المؤلمة علامة على المرض،العدوى،الأكياس المائية، أو الأورام التي تحتاج إلى علاج طبي أو جراحة و هو سبب آخر يستدعي مناقشة المشكلة مع الطبيب.

وينجم الألم أثناء العملية الجنسية أيضا للأسباب نفسية و يمكن يأتي ذلك استجابة للخوف.
وبحسب الكلية الأميركية لأخصائيي الأمراض النسائية و الولادة فان استجابة المرأة الجنسية يميل نحو الوصول إلى القمة في منتصف الثلاثينيات وأوائل الأربعينيات و لا يعني هذا بالضرورة أن المرأة لا تستطيع الاستجابة العاطفية للجنس طوال حياتها.

ففي عام 1999 كشفت دراسة نشرت في دورية الجمعية الطبية الأميركية أن الكثير من المشاكل الجنسية لدى المرأة تخف مع تقدمها في السن، وان معظم الناس يواجهون مشاكل جنسية في مرحلة ما من حياتهم وهي شيء طبيعي.

وإذا كانت المشكلة الجنسية التي تعانين منها حديثة الصدد،حاولي مناقشة ذلك بشكل منفتح وصادق مع شريك حياتك من اجل تخفيف الهواجس والقلق وتسوية الخلافات أو النزاع بينكما.

إن النساء اللواتي يتعلمن إخبار شركائهن حول حاجاتهن الجنسية ومخاوفهن، يكون لديهن فرصا افضل لحياة جنسية سعيدة أما إذا استفحلت المشكلة الجنسية فانه ينبغي مناقشتها مع الطبيب حيث أن معظم هذه المشاكل يمكن حلها.

&&ام يونس&&
08-12-2005, 12:43 AM
مشكوره الحقيقه التفات جميل منك للموضوع معلومات جديده علي

الفراشه الحلوه
08-12-2005, 12:03 PM
حبيبتي
&&ام يونس&&
نور الموضوع بمرورج الحلووو

الارجوان
08-12-2005, 09:07 PM
هلا غاليتي ...
مشكورة على الموضوع المفيد والهاام
يارك الله فيك والله يسعدك ..
نتظر جديدك ولك تحياتي ..

الفراشه الحلوه
08-12-2005, 09:55 PM
حبيبتي
الارجوان
نورتي الموضوع بمرورج الحلووو

فنه
08-12-2005, 10:10 PM
تسلمي على الموضوع

طيب ما هي النتائج المترتبه على استئصال الرحم

الفراشه الحلوه
08-13-2005, 07:58 PM
ماهي المضاعفات الناتجه عن عملية أستئصال الرحم؟

لاتخلو اي عمليه من المضاعفات100%وعملية أستئصال الرحم تعد عمليه جراحيه كبيره

الفراشه الحلوه
08-13-2005, 08:01 PM
ماهي المضاعفات الناتجه عن عملية أستئصال الرحم؟

لاتخلو اي عمليه من المضاعفات100%وعملية أستئصال الرحم تعد عمليه جراحيه كبيره يتعرض لها النساء دون حدوث مضاعفات كبيره،أذاكان زون المرأة زائد فأن تنقيص الزون قبل العمليه سيسهل من أجراء العمليه

الفراشه الحلوه
08-13-2005, 08:15 PM
ماهي المضاعفات الناتجه عن عملية أستئصال الرحم؟

لاتخلو اي عمليه من المضاعفات100%وعملية أستئصال الرحم تعد عمليه جراحيه كبيره يتعرض لها النساء دون حدوث مضاعفات كبيره،أذاكان زون المرأة زائد فأن تنقيص الزون قبل العمليه سيسهل من أجراء العمليه ويخفف المضاعفات الناتجه بعد العمليه
المضاعفات التي من الممكن ان تحدث من عملية استئال الرحم الرحم هي:
1-النزيف الشديد أثناء العمليه ولذلك يتم تحضير دم من المتبرعين قبل العمليه تحسبا لحدوث مثل هذا.
2-تمزق أو جرح بالمثانه البوليه او الحالب.
3-ألتهاب جرح العمليه أو ألتهاب المثانه البوليه بعد العمليه مما يتطلب أستخدام ادويه.
4-حدوث جلطه في الاوعيه الدمويه الموجوده بالساقين(وتعد من اخطر المضاعفات)ولذى ننصح المريضه بالحركه بعد العمليه مهما كلف ذلك للتقليل من هذه المضاعفات وفي بعض الاحيان تعطى المريضه أدويه لزياده سيولة الدم خصوصا اذاكان وزن المرأه زائد
ولله الحمد هذه المضاعفات ليست شائعه كثيرا
(الجواب منقوا من موقع طبي)

الفراشه الحلوه
08-13-2005, 08:16 PM
حبيبتي
فنه
تسلمين على المرور الحلووو




ماهي المضاعفات الناتجه عن عملية أستئصال الرحم؟

لاتخلو اي عمليه من المضاعفات100%وعملية أستئصال الرحم تعد عمليه جراحيه كبيره يتعرض لها النساء دون حدوث مضاعفات كبيره،أذاكان زون المرأة زائد فأن تنقيص الزون قبل العمليه سيسهل من أجراء العمليه ويخفف المضاعفات الناتجه بعد العمليه
المضاعفات التي من الممكن ان تحدث من عملية استئال الرحم الرحم هي:
1-النزيف الشديد أثناء العمليه ولذلك يتم تحضير دم من المتبرعين قبل العمليه تحسبا لحدوث مثل هذا.
2-تمزق أو جرح بالمثانه البوليه او الحالب.
3-ألتهاب جرح العمليه أو ألتهاب المثانه البوليه بعد العمليه مما يتطلب أستخدام ادويه.
4-حدوث جلطه في الاوعيه الدمويه الموجوده بالساقين(وتعد من اخطر المضاعفات)ولذى ننصح المريضه بالحركه بعد العمليه مهما كلف ذلك للتقليل من هذه المضاعفات وفي بعض الاحيان تعطى المريضه أدويه لزياده سيولة الدم خصوصا اذاكان وزن المرأه زائد
ولله الحمد هذه المضاعفات ليست شائعه كثيرا
(الجواب منقوا من موقع طبي)


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0