المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فتاق الأطفال او البعج ( الفتق عند الأطفال )



جذابه1404
11-12-2005, 02:12 AM
السلام عليكم ...... ودي اعرف عن الفتاق اللي عند الأطفال او مايسمى (بعج)في البطن لأن عندي بنوته عمره شهر واسبوع كان مافيها لكن قدر الله ان اخته اللي اكبر منها بشوي كانت تركض و وطت على بطنه صار نفيخه عند السر وهي الحين بس تصيح والمشكله اذا صاحت ينتفخ السر وشوي احس انه ينفتح والله اني خايفه حيل اللي عنده معلومه تكفى لا تبخل علي :frxxagir ....الرجو الرد علي..

بنت النيل**
11-12-2005, 06:34 PM
اهلا اختى ..


الفتق Hernia هو بروز للأمعاء أو غير ذلك من اعضاء من خلال نقطة ضعيفة في العضلات أو الأنسجة المحيطة، وفي الأطفال تكون تلك المناطق الضعيفة ناتجة عادة عن عدم اكتمال النشوء والتظور أثناء النمو الجنيني، وأكثر أنواع الفقت شيوعآ بين الأطفال هما: الفتق السري والفتق الأربي


حالة الفتق السري:


هو تورم حول السرة، وتنتج حالة الفتق السري عن ضعف في جدار البطن قرب السرة، مما يتيح للأمعاء أن تبرز من خلاله.

وهذا الضعف هو نتيجة لفشل عضلات البطن في أن يكتمل تكوينها، وهو الامر الذي كان يجب أن يحدث بشكل طبيعي في الثلث الثاني من الحمل.

أغلب حالات فتق السرة تلتئم من تلقاء نفسها في غضون سنين قليلة.

نظرآ لأن مخاطر الفتق السري قليلة وبسبب أنها في العادة غير مؤلمة(إلا مع بكاء الطفل) فإنها تعالج في المقام الأول لأسباب تجميلية، ثم بعد ذلك تعالج بعد سن 4 سنوات.

اما الفتق الاربى :
الفتوق الإربية هي تلك الفتوق التي تحدث في المنطقة عند اتصال أعلى الفخذ مع أسفل البطن، و هي الحالة الأكثر احتياجاً للجراحة بعمر الطفولة، و تحدث بنسبة (10-20) من كل ألف ولادة حية، و تصيب الذكور أربعة أضعاف ما تصيب الإناث، و نصف حالاتها تظهر قبل عمر سنة من العمر، و معظمها ترى في الأشهر الستة الأولى من عمر الرضيع، و توجد هذه الفتوق في الجهة اليمنى في (60%) من الحالات، و في اليسرى في (30%) ، و تكون ثنائية الجانب في (10%)، أما الخدج أو المولودون قبل الأوان فحصتهم كبيرة قد تصل إلى (30%) منهم.
ينجم معظم هذه الفتوق عن بقاء اتصال مابين جوف البطن إلى داخل القناة الإربية باتجاه كيس الصفن عند الذكور و الشفر عند الإناث، و فشل التحام هذا الرتج أو الإتصال بشكل كامل يؤدي لفتق كامل، أما انسداده في المنطقة البعيدة و بقاء جزئه القريب سالكاً فيؤدي لفتق يدعى باللامباشر و يمثل أكثر الحالات، أما انسداده من مكان قريب دون البعيد فيؤدي لما يدعى بالقيلة المائية في الخصية، و الإنسداد القريب و البعيد دون الوسط نتيجته قيلة في الحبل المنوي.
يظهر الفتق كانتفاخ أعلى الفخذ أسفل البطن و يتبارز للأمام أو إلى كيس الصفن حيث الخصية، و أحياناً يحدث الإنتفاخ في الصفن دون انتفاخ سابق أعلى من ذلك، و الأهل عادة هم أول من يرى الفتق و ذلك خلال نوبة بكاء للطفل أو خلال كبسه، بينما يكون الأمر طبيعياً بالظاهر خلال نوم الرضيع أو راحته أو استرخائه، و كذلك ليس بالنادر أن نسمع قصة من الأهل يروونها باستغراب عن تورم مخادع يظهر و يختفي من فترة لأخرى في منطقة المغبن أو في الصفن عند الذكر أو في الشفر عند الأنثى، و أحياناً يظهر الفتق فجأة عند الرضيع و يترافق بانزعاج، أو قد يترافق بتقيؤ و انتفاخ بطن و علامات أخرى توجه الطبيب نحو انسداد الأمعاء، كما يمكن للنطاسي البارع أن يكتشف الفتق بمجرد وضع الطفل بوضعية مناسبة، و بالنسبة للأطفال الكبار فإن مجرد وقوفهم قد يجعل الفتق يطل برأسه من عشه، و بكل الأحوال ينبغي تفريق الفتق عن الخصية أو عن المشاكل الأخرى و ذلك تجنباً لعملية لا مبرر لها.

يكثر الفتق في عوائل معينة، كما يكثر عند الأطفال الذين يعانون من داء يدعى بالكيسي الليفي أو الذين لديهم خلع ورك ولادي أو خصية غير نازلة أو يعانون من أعضاء تناسلية مبهمة أو إحليل تحتي أو فوقي أو لديهم تجمع سوائل داخل البطن (حبن)، أو عيوب خلقية في جدار البطن، كما قد يؤدي السعال الديكي لظهوره، و لوحظت كثرته في أدواء تصيب النسيج الضام مثل متلازمة إهلرس- دانلوس و متلازمات عديد السكريد المخاطية مثل هنتر- هرلر، و إذا وجد الفتق عند أنثى فعلينا البحث عن اضطراب يدعى بالتأنث الخصوي لأن الفتق يوجد في (50%) من حالات هذا الإضطراب.

أما بخصوص المعالجة فإنها الجراحة بأقرب وقت ممكن تجنباً للإختلاطات و من بينها اختناق الفتق و خصوصاً في السنة الأولى، و العملية بسيطة، و يمكن للمريض بعدها مباشرة المغادرة للمنزل، و يحتفظ بالإستشفاء للذين لديهم مخاطر إضافية من قلبية أو تنفسية أو غير ذلك، أما القيلات المائية في الخصية فغالباً ما تشفى من تلقاء نفسها خلال السنة الأولى، و لا جراحة لها اللهم إلا قيلة الحبل التي كثيراً ما يرافقها الفتق، و إذا استمرت القيلة لما بعد السنة فهي غالباً فتق يلزم علاجه.

و عن اختلاطات هذه الفتوق نذكر انحشار المحتويات فيها و ما يتلو ذلك من انسداد بالأمعاء مع تقيؤ و إمساك و انتفاخ بالبطن، و قد ينحشر المبيض عند الإناث، كما قد ينحشر أي عضو آخر داخل البطن، و حالما يضطرب وصول الدم للعضو يحدث ما ندعوه بالإختناق الذي يستدعي الجراحة الإسعافية، و يحدث الإنحشار في (9-20%) من الحالات و خصوصاً بالسنة الأولى من العمر، و يكثر عند الإناث و الخدج، و يتظاهر على شكل كتلة ثابتة مؤلمة، و يتكدر مزاج الطفل و لا يحتمل الإرضاع و يبكي بشدة، و يمكن للجلد فوق الكتلة أن يتوذم أو يتبدل لونه قليلاً ، و لكنه لا يحمر و لا يؤلم كما يحدث بالفتق المختنق، و بهذه الحالات ينبغي رد الفتق بشكل محافظ، و ينجم ذلك في (95%) من الحالات، و من غير المعتاد أن تلزم الجراحة الإسعافية في هذه الحالات، و بعد الرد و خلال يوم أو يومين تجرى الجراحة بعد زوال الوذمة، أما بالإختناق فيتسرع القلب و تحدث الحمى و تحمر كتلة الفتق و يشتد ألمها، و لا مفر من جراحة فورية رغم ندرة ذلك.

إن نتائج الجراحة عند الرضع و الأطفال ممتازة، و اختلاطاتها لا تتجاوز (2%)، و لا ينكس الفتق إلا بأقل من (1%) من الحالات.
و كلمة بخصوص الخدج : فـ (70%) من الذكور بعمر حملي أقل من (30) أسبوع لديهم فتق إربي بالمقارنة مع (0،6%) فقط بعد الأسبوع السادس و الثلاثين من الحمل، و بوزن أقل من (1،5) كغ يحدث الفتق بنسبة تعادل (20) ضعفاً أكثر من حدوثه عند الرضع الأكبر، و يكثر لديهم انحشار محتويات الفتق و ربما انخناقه، و لذلك تجرى لهم العملية قبل خروجهم من المستشفى، و حتى بعد العملية فقد لوحظ حدوث توقف تنفس مجهول السبب، و بالطبع يلزم تدبير ذلك و علاجه.

الفتق الإربي أمره بسيط و علاجه أبسط و لله الحمد، و لكن لا يجوز لنا كأهل و ككوادر صحية تجاهله أو تناسيه لأننا بذلك نجعل الطفل ضحية بشكل لا مبرر له

لذلك طبعا مهم اولا عرض الطفله على الطبيب للتاكد هل الفتق سرى او اربى مع اعطاءك التعليمات والنصائح الطبية ..

تحياتى لك ..

بنت النيل**
11-12-2005, 06:43 PM
وهذة اضافة طبية اخرى :

أعراض الفتوق وعلاماتها يمكن اختصارها في:
1) آلام شديدة وخاصة في مكان الفتق، ولكن يصعب اكتشافه أحياناً من قبل الأهل في الأطفال الصغار والذين يكونون مغطين تماماً ولا يستطيعون التعبير عن مكان الألم مما يؤدي إلى التأخير في مراجعة الطبيب.

2) الأقياء وهو أحد أعراض الفتاق والذي قد يكون متقطعاً في بداية الأمر ثم يصبح متكرراً ومستمراً.

3) انتفاخ في البطن وفي مكان الفتق مع قساوة في مكان الفتق والتي تكتشف أثناء الفحص من قبل الطبيب وخاصة الجراح. ومن صفات هذا الانتفاخ يجب رجوعه إلى مكانه وفي حالة عدم رجوعه وعودته واحتباسه خارج البطن فتعتبر الحالة خطرة وإسعافية يجب إسعاف الطفل ومعالجته فوراً بالمحاولة في إرجاع ذلك وإجراء العملية سريعاً خلال ساعات حتى لا تصاب الإمعاء بالتلف والغرغرينا.


علاج الفتوق وأنواعها

1 - بالنسبة للفتق في السرة فيحب إجراء العملية بعد بلوغ الطفل سنتين من عمره وذلك لاكتمال انغلاقه العفوي وإعطاء فرصة للتجويف البطني بالنمو واحتمالية اختناقه قليلة جداً.

2 - أما الفتوق في المنطقة الإربية سواء نزلت إلى كيس الصفن أم لم تنزل فيجب معالجتها مبكراً. ويجب معرفة أن الفتوق الإربية ذات الفتحة الضيقة أشد خطراً وذلك لاحتمال حدوث الاختناق فيها أكبر من الأنواع الأخرى والتي تكون الفتحة كبيرة. ويمكن إجراء العملية في مثل هذه الأنواع في الأطفال حتى ولو في عمر الشهر لتفادي المضاعفات التي ذكرناها ومنها تلف الإمعاء.

3 - أما الفتوق الداخلية فتستدعي إجراء فحوصات كثيرة وخاصة الإشعاعية للتأكد من تشخيصها وعادة تحتاج إلى علاج فوري جراحي لأنها في الغالب تحدث اختناقاً مثل الفتق جانب الاثني عشر من الإمعاء.

4 - أما الفتوق البطنية الصدرية مثل فتق الحجاب الحاجز والذي هو عبارة عن عيب خلقي يولد به الطفل ويظهر علامات بعد الولادة مباشرة وعادة يتم معالجة ذلك في خلال يومين ما لم يكن هناك موانع من تأخير العملية كوجود تشوهات أخرى مرافقة. كما يجب معرفة أن مثل هذه الفتوق قد يكون سببها الحوادث العامة.

5 - تستخدم طرق كثيرة في علاج مثل هذه الفتوق جراحياً ومن أهمها استخدام المناظير والتي أدت إلى قصر المدة والتقليل من تشوهات الجلد، ومزايا الدقة أحياناً.

تحياتى ..

فراشة وكراوية
11-13-2005, 08:05 AM
هلا اختي
بالنسبة للافتاق في السره
خذي عمله معدنية وحطيها على سر بنتج
وحطي عليها لزقة او ربطه
وخليها كم يوم وعلى طول تخف
باذن الله

والله انا ولدي صار فيه من الصياح
والدكتور هو اللي قال لي عن العملة
وبعد كم يوم راح الافتاق لكن صياحه ما زال

وماتشوف شر بنتج
وسلامتها الف سلامة


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0