المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ضميتها ياقبر قبلي...روايتي الأولى وأهديها لA



الصفحات : [1] 2

الأمل5
10-05-2008, 07:25 AM
بسم الله الرحمن الرحيم..روايتي الأولى أهديها لفراشاتي واتمنى تعجبكم وبعد كل ثلاث أيام بنزل بارت حبايبي


********************************


فله صغيره في أحد أحياء الرياض المتواضعه تسكنها مها مع أسرتها التي تتكون من والدها ووالدتها وأختها منال التي تصغر مها بخمس سنوات.. أما أخوتها الذكور فكان فهد التوأم لمنال(الذي يختلف عنها في كل شي) وخالد الذي يصغرها بسنتين وآخر العنقود مشعل..
في ذالك المنزل وفي صباح كل يوم يعم الضجيج في ارجاء المنزل وخاصه ان هناك من يثير الضجيج بصراخه وضحكاته اللا محدوده فكان الجميع يستيقظون ع صوت مشعل طبعا ماعاد والدة مشعل التي كانت تستيقظ مع مشيعل(هكذا كان ينادونه أخوته عندما يثير عصبيتهم)
مها وهي داخله ع أمها في المطبخ:ماما وش عنده مشيعل من صباح الله خير والله كذا مايصير إحنا ننتظر هالخميس عشان نرتاح وهالمقرود أزعجنا(كانت مها في المرحله الثانويه في الصف الثاني قسم علوم طبيعيه)
الأم:وش تبيني اسوي فيه عشان ترتاحون..الظاهر إنت وأخوانك تغارون من شعلول قلبي..
مها بإبتسامه هاديه:إيه صح ياماما نغا ا ا ا ا ر...وتلف ظهرها طالعه من المطبخ وتقول بصوت واطي (من زين هالخشه إللي كنها تقول للي يناظرها عطني طراق)..
أم فهد:قلتي شي يا مهاوي ..
مها تضحك بصوت عالي لاياماما بس قلت ياحبيلي لها المقرود..
أم فهد:إيه زين ع بالي إنك قلتي من زين هالخشه إللي كنها تقول للي يناظرها عطني طراق
مها:تضحك بصوت عالي وتقول لأمها شلون سمعتيني والله ياماما سمعك سته ع سته (هاهاهاهاي)
الأم:خابرين سته ع سته لنظر بس..
مها:ماما أقول صايره مثقفه هالأيام
الأم:أقول وجع بعدوك وش شايفتني ما عرف كوعي من بوعي أقول وأنا أمك أقلبي هالخشه عني خليني أشوف الفطور
مها:ماما نفسي أعرف إحنا جايبين هالشغاله ليش مادام بتجلسين واقفه بالمطبخ ع طول وبس طبخ ونفخ
الأم:والله يابنتي إنتي عارفه أمك ماتحب تخلي هالشغالات يطبخون انا ما أثق بنظافتهم خلي (ميري)تغسل وتكوي وتنظف هالبيت وتغسل المواعين كفايه عليها)
مها:الله يعطيك العافيه ياأحلى ماما و ياقدوتي بها الدنيا..انا رايحه لغرفتي إذا خلص الفطور نادوني..
الأم:إيه يابنيتي روحي وخلصي إحنا بعد المغرب طالعين الإستراحه..
مها :إن شاء الله ماما
راحت مها لغرفتها ورمت نفسها ع السرير وجلست تناظر في السقف ورفعت يدها وجلست تحسب ع أصابعها الأشغال إللي مفروض تخلصها قبل العصر بالذات إن هالخميس راح تطلع الإستراحه مع أهل عمها وجلست تقول ألحين أقوم آخذ لي دش وبعدها ضروري أدق ع منو وأشوف وش تبي اجيبلها معاي...
منو هذي بنت عمها وبنفس عمر مها بس مو معاها بنفس المدرسه لأن بيت مها بعيد عن بيت عمها خالد طبعا خالد هذا ابو منى وعنده بنت ثانيه إسمها نوف بالكليه بثاني كليه قسم إنجليزي وعنده 3 أولاد الكبير علي بالجامعه ومحمد بثاني متوسط وهذا آخر العنقود لأن بعد ولادته أمه تعبت ومنعوها من الإنجاب لأن هالشي يشكل خطر ع صحتها)
وكمان ضروري أشوف أوراق الكيمياء حقت سوير عشان أصورها ذبحتني كل يوم تقول جيبي الأوراق ..(طبعا سوير هذي صديقتها ساره معاها بنفس المرحله والبنت شاطره مر ر ر ه وكمان مها شاطره بس سوير البنت الشاطره والمحافظه ع أغراضها وماتحب احد يطلب منها دفاترها بالعربي مصريه)
وغمضت مها عينها وهي تقول بداخلها ياليت السنين تمشي بسرعه وأتخرج من الثانويه وأدخل كلية الطب..آه لو يتحقق لي هالحلم..
وجلست تتخيل نفسها دكتوره وهي لابسه البالطو الأبيض وجالسه تتخيل إنها تمر ع الأقسام تشوف المرضى وكانت دائما تتخيل نفسها إنها تساعد المرضى وتمسح دموعهم بالذات إن مها البنت الحنونه إللي يضرب فيها المثل بالطيبه والحنيه..
قطعت افكار مها باب غرفتها إللي جالس يدق بقووه وقالت وجع انا عارفه إن هالدقه دقت الخبل مشيعل حتى إذا بحلم تقطع علي أحلامي ..قامت وفتحت الباب وجلس تناظر فيه بإبتسامه نعم وش تبي..جلس يقولها طلاسم وقدرت أخيرا تفكها وعرفت إن بنت عمها منى داقه ع تليفونهم الثابت..مسكت مها مشعل بيده وأخذته لحد التلفون وجلست ع الكنبه وأخذت السماعه وجلست مشعل بحضنها ويدها ع راس مشعل تلعب بشعره..
مها:هلا والله ببنت العم
منى:هلا فيك يا الخبله
مها:حلوووه ذي خبله داقه وتهزأين وبعدين غريبه مو عوايدك تصحين بها الوقت
منى:البارح نمت بدري كنت مره مصدعه وبعدين ليش ماتردي ع جوالك
مها: سلامتك حبيبتي ألف سلامه وبالنسبه لجوالي ناسيته ع الصامت ماعليش
منى:كنت بسألك ليش إنتي صاحيه بس بطلت هاهاهاي أكيد مشيعل مصحكيم كالعاده..
مها:هاهاهاي إيووه صح بس فديته هو وذا الإزعاج..
منى:شوفي ياعسل جيبيلي مجلة فواصل العدد الأخير ابيها ضروري هذا طبعا إذا إنك شاريتها..
مها تتصنع الغرور :إيه ياعمري شريتها يعني تعرفين وحده شاعره مثلي ضروري تتابع قصايدها وتشوف نزلت او لا
منى:فديت ذالغرور أنا يحقلك يابنت عمي بس من جد نزلتي قصيده بها الإصدار ؟
مها:لا ياحياتي مانزلت بس إللي قبل هذا أكيد شفتيها
منى:إيه شفتها ياحياتي بس كانت خاطره مش قصيده..
مها:إيوه صح أنا أكتب كذا وكذا ع حسب الإحساس ومتطلباته هاهاهاي
منى:أمووت أنا وأعرف من ورا ذا الإحساس..
مها:انتي
منى:إيه صدقتك بس بقولك ترى أخوي علي أخذ المجله وقراها وأخذ نص ساعه سرحان بس ما أعرف في إيش!! ممكن أعرف وش مسويه بأخوي أنتي؟؟؟
مها:أقول باي ياعسل انا مشغوله
منى:وشفيك زعلتي
مها:قلت مشغوله
منى:خلاص باي بس لاتنسي إللي وصيتك عليه..
مها:أوكيه باي
تقفل مها السماعه وجلست تناظر بأخوها مشعل وتقول وش رايك بذا التحجر قال إيش قال البنت لولد عمها مالت ع هالأفكار..الناس تطورو ووصلو للمريخ وأبوي وعمي لسا يفرضو ع عيالهم مستقبلهم..
مها تناظر بمشعل وتقول أنت الوحيد إللي أعبر عن رايي قدامه بدون خوف بس اقول انزل من حضني مالت عليك لوكبرت بتصير مثلهم..
تنزل مها أخوها الصغير وتتدخل غرفتها وتدش حمامها الخاص عشان تآخذ دش..

*********************************


في بيت خالد
منى جالسه في الصاله ولسا ماسكه سماعة التليفون وجالسه تفكر وتقول بداخلها:نفسي اعرف ليش مها ماتبي أخوي علي بالرغم إن علي ميت عليها..وطيب ليش ماتواجه ابوي وعمي وتقول إنها ماتبيه وتفك عمرها أحسن من إنها كاتمه بصدرها وعلي اخوي مصدق نفسه إنه بعد ماراح يتخرج راح يتزوجها..
خالد والد منى يقطع ع بنته أفكارها :منى وشفيك يابنتي ليش سرحانه؟
منى وهي تنزل السماعه من يدها:لا يابابا عادي كنت اكلم مهاوي وسرحت شوي..
الأب وهو يضحك: كلها كم سنه وتصير مهاوي عندك بها البيت
منى توقف وتقول :الله يكتب إللي فيه الخير_بابا انا رايحه غرفتي تآمرني ع شي..
الأب:سلامتك يابنتي
منى راحت لغرفتها وجلست ع سريرها وأخذت تقلب بجوالها ودخلت ع الرسايل وبالأخص الحافظات الشخصيه ودخلت ع حافظه أمل عمري طبعا في هالحافظه رسايل نصيه و وسائط من صديقتها ريم طبعا ريم مو صديقتها صديقتها تقدرون تقولون حبيبتها(حركات بنات هاليومين)
يدق باب غرفتها بهدووء تجلس منى وتنزل جوالها من يدها وتقول:مين
علي:انا علي
منى:ادخل
علي:منى كنت بسألك عن ملزمه كانت بالصاله حاطها من يوم الأربعا شفتيها؟
منى:أقول أهجد اليوم خميس وانت جاي تدور ملازم من جد إنك دافور
علي:أقول وجع يوجعك في بطنك سألتك سؤال وجاوبتي بمحاضره بعدين إنا كلية هندسه مو مثلك فاضيه..
منى:لا أنا مليانه هع هع..وبعدين هالملزمه انا حاطتها بدرج مكتبك حصلتها الشغاله وجابتها لي..
علي:اول مره يستفاد منك
منى:هاهاهاي ضحكتني شنو أول مره أفا يا ناكر المعروف
علي:طيب أثبتيلي عشان ما أصير ناكر هاهاهاي
منى:أها فهمت الظاهر تبيني أقول شي لمهاوي الليله.. بس ياليت تثقل ياخوي ترى يمدحونه..
علي بقليل من الغباء:مين هذا إللي يمدحونه؟
منى:ولد جيرانا
علي:وش عرفك بولد جيرانا
منى:يا ذكي أنا أقصد الثقل يمدحونه أنا أقصد أثقل ع مهاوي
علي بضحكه عاليه :ترى فهمتك من اول مره بس قلت بستفزك هاهاهاي
منى وهي تبتسم:وربي خوفتني قلت هالهندسه مسحت مخك..
علي:بلغي سلامي لمهاوي.. وقوليلها ارحمي هالهاوي..تراه من الهم صار حافي..يمشي بدون حذيان..
منى:وش هذا
علي:قصيده
منى:قصيده بعين العدو
علي:لا بس محاوله شعريه
منى:تكفا انا داخله ع الله ثم عليك لا عاد تحاول
علي ومنى يضحكو بصوت عالي ويقطع ضحكتهم أخوهم محمد وطبعا محمد هذا مجنون بلاي ستيشن
محمد:علي تكفا بسرعه تعال
علي:خير وشفيك
محمد:كنت ألعب بشريط حرامي السيارات ومابقي شي وأختم هالمهمات بس طلع كلام إنجليزي ماعرفت اقراه تكفا تعال ترجمه..
علي:طيب إبشر
محمد:انا رايح غرفتي ألحقني
منى :بسم الله ذا دخل وطلع ولا عبرني مالت عليه خربت أخلاق أخوي من شريط حرامي السيارات
محمد وهو بنص الصاله رايح لغرفته:أقول لاتحشين ترى سمعتك
علي:هاهاهاي ياويلك وألحين دوري من يجيبلك آيس كريم إذا طلعنا الإستراحه أعرفك ماتصبرين عنه إنتي وبنات عمي
منى:إنت أكيد بتجيبلي بالذات إذا الشغله فيها مهاوي
علي يسمع صوت من بعيد يناديه:هذا محمد الظاهر أرتفع ضغطه أنا رايح أشوفه
منى:انا من الصبح كنت بصرفك بس ماعرفت إشلون بس خذ الباب وراك..
علي:وهو يضحك طيب باخذه ولاتزعلين
يطلع علي ويقفل الباب ويروح لمحمد بغرفته..
أم علي جالسه بالصاله مع أبو علي طبعا علاقتهم في بعض مره حلووه
أم علي:ابوعلي وش تبي نسوي ع الغدا
أبو علي:أي شي منك حلو ياحلو
أم علي:هههه أقول لاحد يسمعك من العيال
أبو علي:ههههه حتى بذي فيها لايسمعونك العيال
أم علي:والله يابو علي دائما أفكر وأقول سبحان الله عيالنا كبرو وإحنا بعد كبرنا تمشي السنين وإحنا مانحس فيها
أبوعلي:إيوه الله إنك صادقه انا بس إذا فكرت أن علي بالجامعه وبيتخرج بعد كم سنه من الجامعه ويتزوج أقول ياسبحان الله هذا علي إللي كنت أطارد وراه بالشوارع ألحين صار رجال ما أقول غير الله يوفقه
(ويستمرون أم علي وأبو علي في ذكر مواقف طريفه حصلت لعيالهم في الصغر)


******************************

في المساء وبعد صلاه المغرب بالتحديد وفي بيت عبدالله(ابوفهد)
ابوفهد وهو جالس بالصاله و ع وجه أثار الزعل:ميري ميري
ميري جايه ركض من المطبخ وكالعاده مصفيه الطبلون خوف
من أبوفهد (شخصيته قويه وفي نفس الوقت حنون)
ميري وهي ماسكه القدر:نعم بابا
ابوفهد:انا كم مره قلتلك إذا ناديتك مو ضروري تطلعي بالشي إللي كنتي تغسلينه
ميري وع وجهها علامات الخرعه وتحط القدر ورا ظهرها:ماعليش بابا انا مافي شوف
ابوفهد:كبر راسك وماشفتيه المهم اطلعي فوق ونادي ماما
ميري وبسرعة البرق طلعت مع الدرج والقدر في يدها
ابوفهد وبشوية إبتسامه:الله يعينك ياأم فهد ع هالشغاله
أم فهد ونازله مع الدرج وبآخر شياكه وأبو فهد مانزل عينه عنها لحد ماوصلت عنده
أم فهد:هلا ابو فهد
ابوفهد:غريبه القمر صاير بالأرض خابرينه بالسما
أم فهد وبسرعة بديهة وقليل من كيد النساء:تصدق فوق مو القمر بالأرض صاير يلبس شماغ...
ابوفهد ويضحك وهالمره طلعت أسنانه بس ع طول يقطع الضحكه(واحد ثقيل ومسوي نفسه رزه)
ابو فهد:إن كيدهن لعظيم إلا قوليلي وين العيال
أم فهد:مهاوي بغرفتها تلبس وإنت عارف بنتك وكشختها
أبوفهد:خليها تآخذ راحتها لا أحد يستعجلها
أم فهد:يعني لو إستعجلناها بتسمع كلامنا مو البركه فيك إنت مدلعها
ابوفهد:تستاهل مهاوي أبوها بس وين منوله
أم فهد:منال مع مشعل بالحديقه ينتظرونا نطلع وأنت عارف مشيعل مايحب يجلس بعد مايلبس ع طول بس يبكي عشان يطلع السيارة...
أبوفهد:إيه تكفين ياأم فهد أنتبهي لها الولد والله إني أخاف عليه من هالسيارات وكل ماشاف سياره راح يركض وراها..طيب وين العيال فهد وخالد؟؟
أم فهد:راحو مع علي ولد عمهم خالد...
منال داخله لصاله من باب الحديقة وبيدها مشعل
منال:ماما والله طفشت من مشعل وأنا أطارد فيه بس يبي يطلع..
وتلتفت منال لأبوها..
منال:بابا متى بنروح؟؟
أبو فهد:بس ننتظر أختك مهاوي
وتنزل مها ع طاري إسمها وطبعا كاشخة ولابسه عبايتها(ع الكتف) وحاطه الطرحه ع كتفها وماسكه شنطتها بيدها..
مها:مين كان يحش فيني؟؟
أبوفهد:مين يقدر يحش وانا موجود
مها بضحكة دلع:الله يخليك لي يابابا...
أم فهد:مو كأنك صيفتي
مها:بس بصراحه ياماما مو قمر؟
أم فهد:والله قمر الله يحرسك من العين
أبو فهد:تقولين للقمر وخر وأنا بجلس
وتقاطعهم منال:كل شي مها مها وأنا ولا كأني موجوده
أبو فهد:أفا يامنووووووووووووووووولة بابا من يقول كذا أنتي كل الحلى
أم فهد:الظاهر ياأبو فهدبتضيع الوقت الباقي مع بناتك ترى أخوك وأهله يمديهم وصلو الإستراحة..
أبو فهد يضحك هههههههه عصبت أم العيال خلا ص نكمل بالسياره.......
يركبون السيارة طبعا أم فهد وأبو فهد قدام ومنوله ومهاوي ومشيعل والشغاله ورا وسيارتهم لكزس 2008



*********************************


‏ وصلت عائلة ابوفهد للإستراحه وكان بإستقبالهم عائلة أبو علي وكالعاده بدأت الأحزاب
أم علي وأم فهد بمجلس الحريم ومنى ومها تحت النخله إللي بالنسبه لهم تمثل اجمل ذكرياتهم بهالإستراحه ومازالت هالنخله عندها الإستعداد تحتفظ بأجمل المواقف في الأيام الجايه
طبعا النخله هذي أكبر نخله بها الإستراحه.... وكمان الإضاءه مره خفيفه عندها وغير كذا حاطين مها ومنى طاوله وكرسين خاصه فيهم مستحيل أحد يتجرأ ويجلس عليها....
وبالنسبه لنوف كعادتها حاطه سماعات مسجلها الصغير بإذنها وماسكه بيدها جوالها وكعادتها طقطقه بها الجوال وبس تمشي بها الإستراحه وإذا تعبت جلست تحت كوخ(هذا ديكور مسوينه بالإستراحه منظره خيالي)
بالنسبه لمنال كعادتها تلعب مع ولد عمها محمد إللي أكبر منها بس بسنه وتشوف محمد هذا زي صديقتها عفوا أقصد صديقها هههه لأن ماعندها من عيال عمها أحد كبرها غير محمد وطبعا تلعب معاه كل الألعاب وكانو يجلسو ع البلاي ستيشن ساعات وبالذات ع شريط كراش لأن منال تحب هالشريط ومحمد مايحب يزعلها وكعادته مشعل بس يبكي ويصارخ لأنه يبي يلعب معاهم وهم رافضين..
طبعا في قسم الرجال خالد وفهد وعلي جالسيه بالمجلس ومرفعين صوت التلفزيون بشكل فضيع وجالسين يلعبون بلوت أما بالنسبه لأبوفهد وأبوعلي جاالسين يتناقشون في آخر أخبار سوق الأسهم والعقارات وأخبار شركتهم يعني سوالفهم ماتتجاوز هالشي...

********************************

نهاية الجزء الأول
_راح نعرف بالجزء الثاني وش أهم المواقف إللي حصلت بها الإستراحه


:070:

الأمل5
10-05-2008, 09:19 AM
بطلنا ننزل بارت لا بعد ثلاث أيام ولا غيرها...ببساطه مافي ردوووووووود تحمس

Mis.dot
10-05-2008, 10:28 AM
مرةة شكلها الرواية تحمس كملي

*كلي براءة*
10-05-2008, 04:21 PM
السلام عليكم
بالعكس الرواية تجنن واسلوبك رائع كمليها تكفين... انا بصراحة ترددت ادخل في البداية بسبب عنوانها الحزين بس احمد ربي اني دخلت واستمتعت بالابداع الجميل اللي قريته....

واصلي وبالتوفيق ان شالله.....

الأمل5
10-07-2008, 01:01 AM
في اجواء خياليه في الإستراحه تجمعت أسرة ابوعلي وأبوفهد
طبعا الجوكان مره خطير بالذات إن هالأيام هي آخر أيام الصيف .
مها ومنى جالسين جلسه في قمة الهدوء والشاعريه تحت هالنخله إللي عمرها تقريبا بعمر هالبنتين وكمان إن منى دائما تنتظر هالطلعات بهالإستراحه عشان تجتمع مع بنت عمها مها لأنها ماتعتبر مها بس بنت عم دائما تشوفها صديقتها وتقدر تفضفضلها عن مشاكلها وآخر مغامرتها مع معجبتها ريم
منى:تصدقين مهاوي وش صار امس الأربعاء
مها:أكيد سالفه جديده من سوالفك أنتي وريم
منى:آه من هالبنت وربي ماتصدقين قد إيش أحبها...بس مشكلتها دائما تتغلى وماعندها شيء إسمه إخلاص في الحب..
مها بضحكه إستهزاء:لايكون يابنت تغاري عليها..
منى:وش رايك أقولك أحبها وتقولي لايكون تغاري!إنتي عارفه إن أهم شي في الحب الغيره وإنك إذا وصلتي لهالإحساس معناه وصلتي لقمة الحب..
مها:انتي يا الخبله أصحي شوي من هالخرابيط ترى إللي تحبيها بنت مثلك يعني مافي اي هدف ورا هالحب لازواج ولاغيره..
منى:عارفه طيب إنه مافي هناك اي هدف لهاالحب
مها:مدامك عارفه ليش معوره قلبك بها الخرابيط
منى:تسمي الحب خرابيط أساسا لوفكرتي بعقلك شوي كان عرفتي إن الحب من المحفزات إللي تخليك تعيشي وأنتي مبسوطه
مها:بدينا بفلسفتك يامنو
منى:أسمعي اولا إحنا مجتمع منغلق ولو لاقدر الله حبيتي من الجنس الثاني أقصد ولد تثقين بأن هالحب يدووووم ويكون حب صادق من طرفه أو مجرد لعب بالعواطف أو يكون هناك هدف غير شريف من ورا هالحب.لأن أغلب هالمصايب إللي نسمعها بسبب الحب إللي يوهمه هالشاب للبنت المسكينة..ولوكان هالحب أثبت العكس وكان هالشخص صادق وش راح تكون نهاية هالحب غير الألم والحسرة لأنه صعب يكون نهايته زواج ولو حصل وتقدملك أول سؤال بتنسألينه من وين عرفتيه..عشان كذا أقول خلينا نحط هالمشاعر في بنت مثلي وإذا جا وقت الزواج ربك يحلها... وأنا أقول يامهاوي اسمعي نصيحتي وشوفيلك بنت ومو بس حبيها إلا أعشقيها كمان وأنا أضمن لك إن مايجيك من وراها أي أذيه ههههههههه..
مها تضحك بضحكه إستغراب من تفكير بنت عمها وتقول:أقول والله إن عندك أفكار صعبه الله يعينك هههه
نوف جالسه تمشي وحاطه هالسماعات بأذونها ومن أغنية لأغنيه وحالتها حاله(طبعا نوف هذي بنت يصفونها بالمغروره بالرغم إنها حنوووونه لأبعد الحدود بس ملامح وجهها وطريقة كلامها تخلي إللي حولها يشوفوها كذا.. وبما إن مافي بنات كبرها بها الجمعه تحب تقضي أغلب وقتها ع هالأغاني وتطقطق ع النت من هالجوال..
نوف تمر من جنب مها ومنى وهم جالسين وتنزل السماعات من أذونها
نوف:أمو و و ت وأعرف ليش سوالفكم ماتخلص..
مها:خلاص تعالي إجلسي معانا يابنت العم..
نوف:ودي بس عارفه إنها بايخه ولا ودي ازعج أذوني بسوالفكم البايخه أجلس ع هالأغاني أحسن
نوف تعطيهم ظهرها وهي تضحك وترجع وتركب هالسماعات وتروح لهاالكوخ وتجلس تحته وترجع تطقطق ع هالنت..
مها:بصراحه أختك مررره شايفه نفسها..
منى:لا مو لدرجه هذي تراها طيبه بس مشكلتها مزاجيه ومايعجبها العجب ولا الصيام في رجب..
مها بإبتسامه:قولي مغروره وأختصري السالفه
منى وهي تضحك:إذا ما أقوللها وأخليها تعطيك من هالنظرات إللي تهز الواحد هز..
مها وهي تطلع جوالها من جيب البنطلون:أنا بقوللها
منى:وش بتسوين يالخبله؟
مها:بكتبلها أنتي مغروره وبرسلها برساله نصيه عليها..
منى:وربي تزعل..
مها:إذا زعلت معناها مش مغروره وإذا عادي عندها هالمسج يعني كلمه مغروره قليله فيها ههههه..
وتكتب مها الرساله وترسلها وشوي يجيها تقرير التوصيل..
طبعا الكوخ إللي تجلس فيه نوف قدامهم بس لأن الإضاءه خافته مو عارفين يميزون تعابير وجهها إذا عصبت أو لا..
وفي أقل من دقيقه
تجي رساله ع جوال مها
مها ومن غير تفكير تفتحها وتضحك بصوت عالي
منى:مين إللي أرسل؟
مها:أختك المغروره عارفه وش كاتبه
منى: وش كتبت؟
مها:تقول يابخت الغرور
منى:ياحسرتي ع أختي طلعت مغروره وأنا آخر من يعلم خخخخخخ..
مها بإبتسامه:بس يهبل غرورها
برسلها مسج وبقولها تجي تجلس معانا ودي أسمع سواليفها وربي ماتصدقين قديش نفسي أعرف طريقة تفكيرها يامنو،،بالرغم إني بنت عمها بس ما أعرف عنها الشي الكثير..
تقاطعها منى:ترى نوفه مو لدرجه هذي،،هي صح شخصيتها قويه ونادرا ماتضحك بس انا كثير ألجألها بعد الله في أي مشكله تصادفني ودائما تسمعني وماتحب تشوف أي أحد فينا متضايق وهي إذا تضايقت وربي مانعرف وش فيها نادرا ماتتكلم أو تفصفض عن نفسها..
مها: حمستيني أرسلها وربي نفسي أحس بوجود أخت كبيره لي..
مها تكتب رساله لنوف(يامغروره أقصد يانوفه تعالي أبيك بموضوع)
توصل المسج لجوال نوف وتفتحها وتبتسم وتقوم وتنزل هالسماعات من أذونها وتمشي ع أقل من مهلها..
مها ومنى يناظرون لها من بعيد ومبتسمين وأول ماوصلت عندهم قالت بصوت كله دلع وموجهه كلامها لمها:نعم وش بغيتي..
مها:ياربي تبين أقول سالفه وأنتي واقفه..
نوف:وانا وين بجلس وإنتو حاطين بس كرسيين ع هالطاوله..
مها:كان جبتي كرسي معاك،،الله مكثر هالكراسي بالإستراحه..
نوف:بطلت بجلس هنا ع الطاوله..
مها:وفرتي علي المشوار كنت بقوم أجيبلك..
نوف تغمز لمها يعني ناظري بمنى..
طبعا منى ماسكه جوالها وجالسه تقرا مسج وصلها من ريم وهي مبتسمه
مها تكلم نوف:عايشه جوها..
نوف:وربي من كثر ما أزعجتني بها الريم نفسي أشوفها..
تدخل عرض منى بالسالفه:قمر ياناس قمر
مها تضحك بصوت عالي وتقول:أنتي قاطه إذنك معانا ع بالي مشغوله بالجوال ماقاعده تسمعين
منى:لاعادي إذا بغيت أسمع بسمع..
نوف:ظهري عورني أبي كرسي وجع وحده تقوم وتجيب ترى أنا أكبر منكم..
مها:من عيوني أنا بجيب..
وتقوم مها وتمر وتقوم مها وتمر ع المطبخ وتطلب من الشغالات شاي وفطاير يجهزونها ويجيبوها للحديقه عند طاولة البنات..وتمر وتآخذ الكرسي وتجيبه لنوف..
نوف:مشكوره ياحياتي بس ليش تأخرتي..
مها:مريت المطبخ وكلمت الشغالات يجهزون لنا شاي وفطاير وشوي وتجيبها ميري..
منى يدق جوالها وتقول :آه ياقلبي ريومه دقت أنا بقوم أكلمها ياليت إذا جا الشاي ماتشربوا حتى أجي..
نوف:أقول ردي ع البنت مو إذا قفلت تقولي هاتي جوالك ترى فاتورتي ع وشك وإنتي ع طول مطفره جوالك مافيه رصيد..
منى ترد ع ريم وهي تمشي بالإستراحه..
منى:هلا حياتي
ريم:هلا فيك وبعدين ساعه عشان تردي..
منى:ماعليش كنت جالسه مع نوفه ومهاوي
ريم:أهااا من لقي أحبابه نسي أصحابه
منى:ليش حبيبتي تقولي كذا يابعدهم
ريم:بس بصراحه أغار
منى:آه أمو و و ت أنا بذا الغيرة
ريم:منو
منى:عيون منو
ريم :أحبك
منى:قديش
ريم:قد البحر وسمكاتوه
منى:بس
ريم:إممم حيرتيني بس أقولك مو قد أي شي لأنه أكبر من الوصف
منى:الله لايحرمني منك ياعمري
ريم:...
منى:....
ريم:....
منى:....
طبعا كلامهم ماينتهي حتى ينتهي رصيد المتصله فيهم (خخخخ)
(بنات وعايشين جوهم)
تحت النخله مها و نوف في قمة إنسجامهم مع بعض
وأول مره تحس مها بوجود أخت لها أكبر منها وفي نفس الوقت أعجبت نوف بطريقه تفكير مها وتناقشو في أمور كثيره وجلست تسولف نوف عن الجامعه وعن صديقاتها وجلست تحمس مهاتخلص ثانويه بنسبه وتقتحم العالم الجامعي وإنها راح تعيش أحلى أيام الدراسه فيها،،وشوي وتجيب ميري الشاي والفطاير وتحطها ع الطاوله وتروح
مها وهي تصب الشاي:نوفه أبي أسألك وأتمنى هالسؤال مافيه فضول،،
نوف:أسألي يابعدي بس لو فيه فضول بتهور وبحط الجوال بجبهتك هههه
مها:هاهاهاهاي كأنك عارفه إن السؤال يتعلق بالجوال...
نوف بتعجب:وش فيه الجوال؟
مها:أشوفك أربعه وعشرين ساعه عليه؟
نوف وهي مبتسمه:أقضي وقتي
مها:كيف مافهمت!
نوف:أنا ادخل ع النت من هالجوال واجلس بالشات أثرثر لحد ما أطفش وأنتي عارفه صعبه أشيل اللاب توب معاي بكل مكان..
مها:أهاا وأنا أقو و و ل وش فيك دائما ماتسولفي معانا الظاهر يخلص كلامك بالشات..
نوف:أقو و و ل وجع وش يخلص؟أنا هنا أسولف في كل شي أضحك أطقطق أنكت ماعندي أي مشكله..
مها:ياليتني شات عندك!
نوف:لو إنك شات كان حبيتك..
مها بضحكه عاليه:وليش ياعمري أحد قال إني ميته على حبك..
نوف:خخخ امزح وربي ياعسل بس لاتزعلي خابرينك حساسه...
مها بإبتسامة غرور:وش عرفك؟
نوف:من ذالقصايد والخواطر إللي تكتبيها بس تصدقي آخر خاطره مر ر ر ه عجبتني إللي عنوانها(عجلة الحياة) وأحيانا تعجبني خواطرك وقصايدك وأحفظها بجوالي في الملاحظات لحظه خليني أدورها
وتفتح نوف جوالها وتفتح الملاحظات وتطلع هالخاطره وتبدا تقراها على مها :
(هذه هي عجلة الحياة تدور وتحركنا معها...فلابد لنا من يوم أو حتى أيام تمر علينا ظلماء بوحشتها وقسوتها..فهي يلتف حولها شريط متكامل نواجه من خلاله لحظات حزن مؤلمة أو لحظات فرح جميلة..
وهي دائمة الدوران والحركة..لا تتوقف أبدا
فعندما تواجهنا الأحزان نشعر ببطء حركتها...وعكس ذلك عنما تواجهنا الأفراح..ربما نتسائل لماذا لا نستطيع التحكم بعجلة الحياة؟حتى إذا صادفتنا لحظات الفرح نبادر بإيقافها ونظل نعيش تلك اللحظه إلى الأبد ولكن هذه هي سنة الحياة....)

مها بإبتسامه خجوله:وربي ماتوقعتك تقري خواطري وأشعاري وفوق هذا تحفظيها بجوالك وربي رفعتي من معنوياتي يابنت العم...
تقطع حديثهم منى:هاي
مها ونوف:هايات
مها:ها بشري خلص رصيد ريم
نوف:أكيد خلص ولا ليش رازه نفسها عندنا
منى:هاهاهاي لا طبعا بس لما عرفت إن إحنا بالإستراحه قررت تخلي رصيد عشان تكلمني إذا رجعنا البيت تحب تسمع صوتي قبل ما أنام..
مها:وليش وش عندها من سوالف ماتصلح تقولوها هنا
نوف:وربي ماني عارفه وشلون بنت تحب بنت مثلها
منى:خلاص أنتي وياها أساسا انتو تفكيركم غلط وتفكير الناس إللي مثلكم أنا لما حبيت ريم حبيتها لأني محتاجه لوجودها بحياتي،،،وحبيتها لأني عندي مشاعر محتاجه أحد يصونها ماأنكر إن هناك في حب بين البنات مثل إللي تفكرو فيه بس انا ما أعترف فيه..
نوف بضحكه إستهزاء:أكيد قصدك الشذوذ الجنسي
منى:ياليت تقفلو ع هالموضوع لأن ما أحب أحكي فيه
مها:عصبت منو يانوفه بسببك
يرن جوال نوف ويقطع حديثهم وتقول نوف:ابشركم جا الفرج وبقوم وبتركم هذي افنان صديقتي
مها:وجع بتخليني مع هالمعصبه أخاف منها
نوف:هاهاهاي دبري نفسك وتقوم وترد ع أفنان وطبعا بس هذره عن البنات في الجامعه ..
مها:منو إنتي من جد زعلتي!
منى:وش شايفه!
مها:خلاص آسفين ماقصدنا
منى:حتى لو قصدتو مايهمني
مها:ما دام مايهمك ليش زعلتي
منى:ما أحب كثرة الإنتقادات
مها:خلاص أنتي واثقه من إللي تسويه ليش تزعلي طيب
منى:قلت اكره الإنتقادات وربي افكر أحب ولد واجيبلكم مصيبه عشان ترتاحون
مها:وجع لا حد يسمعك.... ياللا قومي ندش داخل عند أمي وخالتي وتمسك مها يد منى ويقومو ويمشون متجهين لداخل الصاله
(في مجلس الحريم )
أم فهد وأم علي جالسين بمجلس الحريم وبس حش وتقطيع بخلق الله،،
أم علي:أقول يا أم فهد ليش جارتك أم ناصر قطعتك..
أم فهد:وش أسوي فيها تبي كل عصرية جمعات وأنا مو فاضيتلها وأخذت بخاطرها وزعلت..
أم علي:خساره أم ناصر مره حبوبه وبعدين ماصار لها شهرين ساكنه جنبكم وربي فشيله تزعليها
أم فهد:يا أم علي أنا كنت أسايرها بس والله حسيت بقصور في بيتي كل عصريه يا أستعد لإستقبالها أو أستعد لزيارتها وماترحمني غير بالخميس والجمعه بعد ما أقنعتها إن هاليومين خاص بزياراتنا العائليه
أم علي:لاتلوميها تراها جايه من الشمال وأنتي عارفه الشمال بشكل عام يحبون الزيارات وهناك الجار زي الأخ وعشان كذا هي متعوده..
أم فهد:والله إنك صادقه شوفي جارنا إللي ساكن قدامنا مانعرف عنه أي شي ولو شفت زوجته بأي مكان ماعرفت إنها جارتي..
يدخلون مها ومنى ع أمهاتهم
مها:سلام
منى:هاي
أم فهد:هلا فيكم
أم علي:هلا والله في بناتنا ولا أقول وين نوفه
منى:جالسه تكلم صديقتها أفنان وبعدين ياماما متى راح يجي العشا والله جوعانه
أم علي:دقي ع أخوانك وسأليهم
منى:ماما ماعندي رصيد
مها:خلاص أنا بدق ع فهد
مها تطلع جوالها وتطلع رقم أخوها فهد وتدق
فهد:نعم
مها:الو
فهد:قلت نعم
مها:ماني قادره أسمعك من الأزعاج
فهد:لحظه بقوم من هنا(يطلع فهد من المجلس حق الرجال )
فهد:ها تسمعين
مها:إيه أسمعك وبعدين وش هالإزعاج
فهد:أبوي وعمي يسولفون من جهه وبلاي ستيشن من جهة وبلوت من جهة
مها:أقول فهد أمي خالتي أم علي تسأل عن العشا
فهد:خلاص ارسلنا السواق
مها:اوكيه باي
فهد:باي
مها:خلاص يامنو العشا جاي بالطريق
وطبعا جا العشا وتعشو والكل راح لبيته
.................................................
نهاية الجزء الثاني..وبالجزء الثالث راح نعرف أول علاقات نوف بالشات

الأمل5
10-07-2008, 01:02 AM
كلي براءة وميس دوت يسلمو حبايبي ولعيونكم نزلت هالبارت

.. مشتآقة الجنه ..
10-07-2008, 01:44 AM
شكلها حلوٍهـ كملي حبيبتي
كآملهـ عندكـ وٍلآ لآ ...؟

الأمل5
10-07-2008, 01:54 AM
إيوه ياعمري انا كاتبتها بس ابي هالجزء ياخذ صداه

مها3
10-07-2008, 04:19 AM
مرره حلوة وبصراحه تحمس بإنتظار
البقيه...
الله يسلم يديك

الأمل5
10-07-2008, 05:04 AM
مها يسلمووووووووووووووووووووو حياتي

Mis.dot
10-07-2008, 09:48 AM
مرة حلوو كملي

*كلي براءة*
10-07-2008, 07:17 PM
يعطيك العافية عالبارت يالغلا

تفكير منى غريب وان شالله ماتتطور علاقتها بحبيبتها الى مالايحمد عقباه

ننتظرك وبالتوفيق....

الأمل5
10-07-2008, 10:07 PM
أمممممممممممممممممممممم كلي براءة بتشوفي بالبارتات الجاي.............ولعيونكم بنزل بارت جديد الصباح

الأمل5
10-08-2008, 02:53 AM
الجزء الثالث
*************************

(يوم الجمعه)
بيت أبوعلي وكانت الساعه 11 الصباح وكان البيت مرره هادي بسبب سهرتهم يوم الخميس في الإستراحه....
أم علي وهي تدق ع غرفة ولدها الكبير علي
أم علي:علي يا اللا قوم خذ لك دش وصل الجمعه..
طبعا وبعد عده دقات ع الباب يجاوبها علي
علي:خلاص ياماما سمعتك بس بطلي دق ع الباب والله جبتيلي الصداع..
أم علي:بسررعه قوم أبي أشوفك بعد نص ساعه عندي تحت بالصاله ولابس وجاهز عشان تفطر وتروح تصلي..
أم علي:تروح لغرفة ولدها الثاني محمد بس طبعا محمد مايصحا من دق الباب وبس تضطر أمه تدخل عنده وتطفي المكيف وتفتح الشباك عشان يصحا..

(في غرفة علي)


يقوم علي وياخذ جواله عشان يشوف الساعه ويحصل مكالمه من ولد خالته منيره فارس..
علي وهو يكلم نفسه:غريبه وش يبي فارس داق الساعه 7بس بقوم آخذ دش وبعدها بدق عليه..
يقوم علي وطبعا كعادته يرتب سريره بنفسه لأنه يكره تدخل الشغاله غرفته وإذا لابد من دخولها لازم تكون معاها نوف أو منى أو حتى أمه المهم إنها ماتدخل الغرفه لوحدها..

(في الصاله)

وع طاوله الطعام أم علي وأبو علي جالسين يفطرون
أبو علي:وين العيال؟
أم علي:علي شوي وبينزل ومحمد تعرفه مايصحا من المره الأولى وأكيد علي بيمره قبل ماينزل وبيصحيه إذا لسا نايم...
ابوعلي:الله يصلحه محمد ويهديه ياليته يطلع زي أخوه إذا كبر..
أم علي:إن شاء الله يكبر ويعجبك...
ابوعلي:البنات وين؟
أم علي:نايمات وقلت أخليهم شوي وأصحيهم يصلون الظهر..


***********************************************


(في بيت أبوفهد وبالأخص في غرفة فهد)
فهد هذا مجنون نت وعنده إستعداد يجلس أيام مواصل عليه..مدمن بالتوك من الدرجه الأولى..
غرفته فيها جميع وسائل الترفيه ع الطاوله حاط لاب توب ومثبت الكام عليه وكمان المايك شابكه في اللاب توب وع طاولته أكثر من 10سيديات و3قطع فلاش ميموري طبعا محتوياتها متنوعه مابين أفلام وبرامج وأغاني والله العالم وش فيها من مصايب كمان..
فهد متمدد ع سريره ويبي ينام لأنه سهران من بعد مارجعو من الإستراحه لحد الساعه 11الظهر..
أم فهد تدخل ع ولدها فهد بعد مادقت الباب ومارد عليها...
أم فهد:وبعدين معاك إنت بتسوي نفسك نايم يوم قربت الصلاة..
فهد:ساكت ومغمض عيونه وطبعا مو جالس يتصنع النوم هو فعلا واصل حده..
أم فهد:بتقوم أو أنادي أبوك يتفاهم معك..
فهد صار بسابع نومه وأمه تهدد وهو مادرى عنها..
أم فهد:حسبي الله ونعم الوكيل ع هالولد..
تطلع من غرفته وتروح لغرفة خالدتدق الباب ويجاوبها خالد
خالد:ادخلي ماما
أم فهد تفتح الباب:وش عرفك إني أنا..
خالد:ماما معروفه دقتك للباب..
أم فهد وهي مبتسمه :عيني عليك بارده متى صحيت
خالد وهو يبوس راس أمه:من ساعه تقريبا..
أم فهد:الله يحفظك ويهدي أخوك..
خالد:ماما الفطور جاهز..
أم فهد:إيوه حبيبي جاهز.. وأبوك ومشعل تحت يفطرون إنزل افطر معاهم..
خالد وهو واقف عند المرايه يمشط شعره:خلاص ماما بلبس ثوبي وبنزل بس قولي لشغاله تجيب البخور..
أم فهد:خلاص بقولها(وتطلع من الغرفه وتمر ع غرفة مها وتحصلها صاحيه بس لسا متمدده ع السرير وتمر غرفة منال وياليتها مادخلت انصدمت من الفوضى إللي بها الغرفه الدولاب مفتوح والملابس طايحه منه وتسريحتها مليانه أغراض مالها داعي عطر فاضي وعلبة بنس فاضيه لأن البنس طايحه بالأرض وشباصات مرميه ع التسريحه وعلبة ببسي فاضيه وكيس بطاطس ليز لسا فيه شوي والإستشوار مشبوك بالفيش وطايح بالأرض(بس مو شغال ولا كان أحترق خخخ) وماخفي كان أعظم..
أم فهد حنونه وماتعرف تعصب ع عيالها:منال قومي ياماما
منال:يو و و و و ه...
أم فهد:وش يو و و و و ه،، بسرعه قومي...
منال تجلس ع السرير وشوشتها طايره..
منال:ها ماما..
أم فهد:كم مره قلت قولي نعم مش ها..
منال:سوري نعم ماما..
أم فهد:قومي أفطري معانا وعشان تجي الشغاله ترتب هالغرفه وأنا كم مره قلت ما أبي أشوف دولابك كذا ..
منال:ماما البارح ماحصلت بجامتي الورديه..
أم فهد:وهذي إللي طايحه بالأرض مو بجامتك؟
منال:ياالله ماشفتها..
أم فهد:وكيف بتشوفيها مع هالحوسه..
منال:خلاص ماما لاتزعلين..
أم فهد:قومي خذي دش وانزلي افطري
منال:أوكيه ماما..
تطلع أم فهد وتقفل الباب وتقوم منال من ع السرير وتبي تروح حمامها وتدعس ع شباصه صغيره طايحه بالأرض وتصيح آه وتجلس بالأرض..
منال:كل يوم أدعس ع شباصه مكسوره ماصارت أف من هالشباصات..(إللي يشوفها وهي تتأفف كأن الشباصه تطيح من وحدها)..
طبعا تقوم وماتشيلها وكالعاده بتدعس عليها من جديد بعد ماتطلع من الحمام لحد ماتجي ميري وتنظف هالغرفه وترحم هالشباصه من رجل منال (هاهاهاي)أقصد ترحم رجل منال من هالشباصه وطبعا ماراح تكون أول أو آخر شباصه ترميها منال بالأرض...
تنزل أم فهد تحت وتحصل أبوفهد وخالد جالسين يفطرون وتجلس معاهم وطبعا مشعل حاط مخده وسادح عليها وجالس يتفرج سبيس تون ورافع الصوت ع الأخير...
أم فهد:مشعل ياماما نزل الصوت شوي..
مشعل يصيح بصوت عالي إعتراض ع كلام أمه (مشعل عمره سنتين ونص)..
أم فهد:خلاص لاتنزله بس اسكت..
مشعل ع طول يسكت ويرجع يتفرج وطبعا مشعل متعود ع هالإسلوب إذا كان يبي شي يصيح بصوت عالي وتتنفذ أوامره بدون اي تأخير..
أبوفهد:وين فهد؟
أم فهد:ولدك كالعاده سهران وتوه ينام وصحيته ومو راضي يصحا..
ابوفهد:انا بطلع أصحيه وأنت ياخالد افطر عشان نروح مع بعض نصلي..
يقوم ابوفهد ويطلع مع الدرج وفي نفس الوقت تنرل مها وتقابل أبوها بنص الدرج
مهاتبوس راس ابوها
مها:صباح الخير بابا..
أبوفهد: صباح النور حبيبتي..
تنزل مها ويطلع أبوها
مها تبوس راس امها:صباح الخير ماما..
أم فهد:صباح النور اجلسي افطري..
تجلس مها وتناظر لأخوها خالد
مها:خالد وش ذالحلا!!
خالد:هههههه أدري إني حلو..
مها:أمزح لاتصدق..
خالد:هههههههه
مها:ماما ليش بابا معصب..
أم فهد:لأن فهد لسا نايم ..
مها:ماما انا نفسي اعرف وشلون فهد هذا توأمي بصراحه مابينا شي مشترك لاشبه ولاطبايع ولاشي سبحان الله..
خالد وهو يضحك:الظاهر أنا توأمك..
مها:هاهاهاهاي انا احلى منكم وما أشبه أحد من جد إني ملاك أقول ماما ليش ماسميتيني ملاك أحسن من مها؟
أم فهد سرحت فجأه وفي وجهها تعابير حزن..
مها:ماما..
مها:ماما تسمعيني؟..
أم فهد:إيوه حبيبتي أسمعك..
خالد:ماما مها صارلها ساعه تناديك وأنتي سرحانه..
أم فهد:ولاشي بس كنت افكر بس وش كنتي تقولو؟
مها بإسلوب دلع:أقول أنا أكيد مو توأم فهد صح ماما..
أم فهد وتتنرفز:مين قال هالكلام؟
مها:ماما انا جالسه امزح وبعدين انا قصدت إنه يختلف عني كثير..
خالد:ماما فيك شي إحنا نمزح ليش زعلتي مافي شي يستاهل...
أم فهد:أنا مازعلت بس مصدعه شوي مانمت زين البارح.. ويامهاوي مو شرط كل التوائم يتشابهون..
مها بإستغراب وجالسه تقول بخاطرها ليش ماما أخذت هالموضوع بحساسيه..
مها:ماما عارفه انادرست هالشي بمادة الأحياء بس جالسين نمزح انا وخالد..
خالد:ماما انا بطلع انتظر بابا برا...
أم فهد:أوكيه حبيبي..
يقوم خالد وأم فهد ومها يكملون فطورهم بصمت فضيع ومايتخلل هالصمت غير صوت التلفزيون إللي جالس عنده مشعل...

**************************


(في بيت أبو علي)
منى جالسه تفطر ونوف جالسه ع التلفزيون وطبعا البنت مسويه رجيم وكان فطورها خفيف..
طبعا محمد وعلي وأبوعلي راحو لصلاة..
أم علي جالسه ع الكنبه وجالسه تكلم أختها منيره(أم فارس)
(طبعا أختها منيره أرمله وعندها أحلام وفارس..أحلام أصغر من فارس وعمرها عشرين...درست سنه وحده بالجامعه وتركتها بعد ماتزوجت عشان تتفرغ لبيتها وهي متزوجه من سنه تقريبا ولسا ماحملت وتحب زوجها كثير بس في مشاكل مع أهل زوجها وبالتحديد مع أمه وهذا الشي ينكد عليها حياتها..فارس بنفس عمر ولد خالته حصه(أم علي)وعمره 24 سنه ويدرس صيدله..فارس إنسان طيب وحبوب ورومانسي وقبل أي شي إنسان يفكر بعقله ويحسب لأي خطوه يسويها ألف حساب..وأكيد الحياه علمته كثير لأنه تحمل مسئولية أمه وأخته بعد وفاة ابوه من خمس سنوات..وطبعا هالولد شاف الهم من بدري وبعد مازوج أخته أحلام صار يتمنى يحصل زوجه تعوضه عن هالسنين إللي راحت)..
أم علي:ليش البارح ماجيتو للإستراحه..
أم فارس:والله ياحصه فارس كان مشغول وأنتي عارفه ماعندي غيره يجيبني..
أم علي:الله يحفظه لك بس كان قلتيلي وانا ارسلك علي يجيبك..
أم فارس:عساك سالمه يا أم علي خفت يكون مشغول..
أم علي:حتى لو مشغول بيفضالك إنتي خالته أو حتى كان أرسلت السواق مع محمد..
أم فارس :خلاص خيرها بغيرها..
أم علي:خلينا نشوفك قريب..
أم فارس:إن شاء الله قريب..
أم علي:شخبار بنتك أحلام..
أم فارس:ماعليها طيبه بس ملعوزتها أم سلطان الله يهديها..
أم علي:عاد وش تسوي تصبر مدام سلطان معاها طيب..
أم فارس:الله يعينها..
أم علي:الله يعينها،،،ياللا حبيبتي نشوفك ع خير..
أم فارس:مع السلامه وسلميلي ع العيال..
أم علي:الله يسلمك مع السلامه وتقفل السماعه..
تناظر أم علي في بنتها نوف ولساتها تطقطق بذا الجوال..
أم علي:نوفه هالجوال صار عندك أكثر من إنه يستقبل مكالمات ويرسل ع طول في يدك أرحمي عيونك..
نوف:ماما أنا جالسه ألعب بالألعاب..
تناظر لها منى وتغمز بعينها وتبتسم وكأنها تقول:علينا يانو و و فه ترى فاهمينك..
نوف بإبتسامه خفيفه رد ع إبتسامة منى وكأنها تقول:وش نسوي بنكذب عشان تسكت عني..
نوف:ماما انا طالعه غرفتي وما أبي أتغدا إنتي عارفه انا مسويه دايت..
أم علي:براحتك ومع إني ماني عارفه وين بتوصلين بذا الدايت..
(نوف تطلع وتروح لغرفتها)
نوف ترمي نفسها ع السرير وتكلم نفسها:
نوف:ابي اعرف هالشخص أحسه من جد مرهف الإحساس(نوف تتكلم عن واحد بالشات وعاجبها إسلوبه وكان نكه مرهف الإحساس )يعجبني لما يسولف وأحسه ولد عز الظاهر بشبك معاه هالشهر ..
نوف تغمض عيونها وتجي في بالها أكثر من موقف حصلها بها الشات وتتذكر ناس كثيره كانت تهينهم وكان نكها بها الشات(رافعه حاجبها ولا أحد عاجبها)
وفعلا مافي أحد يعجبها مهما كان..
ومن أبرز هالمواقف إللي حصلت لها بالشات قبل 6شهور بالضبط كان في شخص يطاردها وكان يرسل لها خاص ع طول فعلا كان العاشق الولهان..
في البداية نوف عطته وجه وبعد ما أكتشفت إنه من عائله جدا عاديه وبسيطه بدت تعامله بإسلوب يقلل من كرامته وكانت دائما تهينه قدام الجميع وكان نكه كايدهم..
وكانت تفاصيل هالعلاقه إن كايدهم كان صاحب إبداع في قلمه ودائما يكتب قصايد وهالشي يخلي كل من في الشات يحترمه وخاصه إن هالشخص كان يحافظ ع ألفاظه وماكان يسيء لأي أحد مهما غلط في حقه أو جرح شخصه..
طبعا نوف تعلقت بها الشخص وكانت تطلبه برايفت(خاص) كثير وبعد ما مر ع علاقتهم أكثر من شهرين،،بدا صاحب النك يفصح أكثر عن شخصيته وحياته من باب إنه تعلق في(رافعه حاجبها ولا أحد عاجبها)
قالها إن إسمه نايف وهو وحيد أمه وأبوه.. وأبوه كان مشلول وهو المسئول عن مصاريف بيتهم وعرفت نوف إن كايدهم إللي مشغلها طول هالفتره إنسان جدا عادي مافيه أي شي يميزه عن غيره ....ولأنها ماترضى بأي شي قررت تبعد عنه بس بإسلوب جدا إستفزازي وجلست ع هالحاله شهر وللأسف ماكان يعرف قلبها معنى الحب أو حتى الرحمه وخاصه إن نايف كان إنسان جدا واضح وبسبب وحدته وحياته تعلق بنوف تعلق فضيع وكان دائما يكتب قصايد في رافعه حاجبها ولا أحد عاجبها في الروم إللي يتقابلون فيه ع طول مع كثير من هالنكات إللي تتنوع بين المضحك والحزين والنكات إللي تدل ع ثقة أصحابها،،
كان في هالروم أكثر من 40شخص والكل يعرف كايدهم وحبه المفضوح لرافعه حاجبها ولا أحد عاجبها
وبعد ماحست إنها بدت تطفش منه صارت تدخل بنكات غير نكها الأصلي وكانت لماتدخل بنكها الأصلي تحصل رسايل عتاب منه على غيابها وأصبحت تتعذر إن ماعندها رصيد عشان تدخل النت(بالرغم إن جوالها فاتوره) بس عذر..
ومن تعلقه فيها صار يرسلها بطايق شحن ماتقل عن 100 ريال في كل مره عشان تدخل ولا تغيب عنه وطبعا إنتو عارفين حالته الماديه الصعبه بس كان عنده الإستعداد إن يخسر كل شي بس تبقا نوف معاه..
وكانت نوف تآخذ هالبطايق وتوزع على صديقاتها وبدون أدنى تفكير إنها جالسه تعبث بمشاعر شخص صادق بحبه ومرت كمان شهرين ع هالعلاقه يعني بعد خمسه شهور بالضبط وبعد ما أكتفت نوف بمشاعره وبطايقه أرسلت له رساله في الروم وقدام الجميع وبعد ما كتب هالعبارة عتاب لرافعة ع تطنيشها :
(**ألا يادنيتي شوفي..جزى حبي ومعروفي..زرعت الورد بكفوفي..وبكفوفي جنيت أشواك)
وياليته ماكتبها لأن رافعة كانت تنتظر الزلة عشان تكشف اوراقها وكان ردها السريع والغير المتوقع بالنسبه لكايدهم
وكانت أول رسالة من نوف في الروم:
(كايدهم أنت إنسان فاضي وأحب أقولك تعبت نفسك وأنا لا أحب ولا حتى أدل طريق هالحب وأنا بس كنت أجاملك وعلى فكره ترى زميلاتي صارلهم شهرين يشحنون جوالاتهم ع حسابك وإذا ع بالك أنا في حاجتك ترى أنا بنت عز مو مثلك يامنتف..)
الرساله الثانيه وكمان في الروم وقدام الجميع
(أنا لما تعرفت عليك جذبني إسلوبك بس بعد ماعرفت حقيقتك حسيت إني جالسه أنزل من مستواي مع واحد مثلك عشان كذا أقول دور وحده بمستواك..)
طبعا إللي في الروم مستغربين من إسلوب رافعه وغير كذا قوة الإهانات إللي جالس يتحملها كايدهم ومارد ولا بكلمه غير إنه جلس يكتب متابع لحد ماخلصت إهاناتها وتجريحها بشخصه وكتب خروج وبعد هالسالفه بيومين حصلت رساله من كايدهم في الخاص ومكتوب فيها
(أنا حبيتك من كل قلبي وكنت أشوفك أمل ظهر في حياتي ولا أبيه يختفي مهما كلفني الأمر..بس إنه يكلفني كرامتي!!!هذا شيء ثاني.. أنا رجال أدوس ع هالمشاعر إللي تنقص من رجولتي... يابنت الناس انا بترك لك الشات بس ما أظن بنسى هالإهانات ويجيلك يوم وتندمين)
نوف ردت برساله وحده حطت فيها فيس إللي يضحك وكتبت بلط البحر..
ومن بعدها ماشافت نكه أبدا..أحيانا ترجع تندم وتقول ماكان لها داعي إللي سويته وأحيانا ترجع تقول يستاهل عشان يعرف إن الناس مقامات...
يقطع تفكيرها أخوها محمد وهو يدق الباب ويطلب منها تساعده في واجب الإنجليزي..
محمد:نوفه ابيك تساعديني بالواجب..
نوف:خلاص ادخل وقفل الباب...

***********************

ملاحظة:
(أي قصيدة او خاطره ينحط عندها نجمتين ليست من إبداعات قلمي)

نهاية الجزء الثالث وفي البارت الجديد راح نعرف مدى تطور علافة منى بريم ونتعرف على حياة أم فارس أكثر...........................

الأمل5
10-08-2008, 03:12 AM
ع فكر أنا اتعب وانا انزل بارت لأني احطه طويييييييييييييييل والمشكله مافي تفاعل.......الظاهر مو ضروووووووري اكملها...أنا دعنااااااااااااااااااااااااااااااااانه لمدة أسبوع ماأبي أحد يكلمني.....خخخخخخخ

الأمل5
10-08-2008, 10:38 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-08-2008, 07:42 PM
أبغا ردووووووووووووووووووووووووود

الأمل5
10-09-2008, 02:21 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

*كلي براءة*
10-09-2008, 05:19 AM
يجنن البارت يعطيك الف عافية يالغلا

نوف حرام عليها اللي سوته بنايف رغم اني مااشجع و مااعترف بعلاقات الشات بس نايف مايستاهل منها اللي سوته فيه المفروض من البداية ماعشمته فيها وخلته يتعلق بسراب وبيجيها يوم تندم وتحس باحساس نايف وتتعلق في شخص يرفضها ويهينها...

بانتظارك لاتطولين علينا وبالتوفيق..

انسه بريئه
10-09-2008, 06:14 AM
يسلموووووو خيتووووو
بس ليش ارسلتها لجوالي وجتني كلام صيني مافهمت منها ولاشيء
اذا عندك خلفيه بالله علميييييني

الأمل5
10-09-2008, 07:41 AM
ثانكس حبايبي ع مرووووركم.......وراح أنزل بارت جديد الليلة

الأمل5
10-09-2008, 07:43 AM
آنسة بريئة وش نوع جهازك فدو

انسه بريئه
10-09-2008, 08:11 PM
جهازي نوعه E60

Mis.dot
10-09-2008, 11:34 PM
ياله وين البارت

الأمل5
10-10-2008, 07:13 AM
(الجزء الرابع)

أحداث في هالإسبوع الدراسي الجديد

في الثانوية الثلاثون تدرس منى

منى تصحا من الساعه 5 الفجر تآخذ دش وتستشور شعرها(قصته فراله وصابغته أرضيه عودي وخصل حمرا) وتحط كحل من داخل العين وترسم حواجبها وتحط قلوس خفيف ومسكره طبعا مريولها ماسك ع جسمها ومنى كانت متوسطة الطول وجسمها مناسب مع طولها وكانت بشرتها بيضا طبعا كانت دائما تدخل الإداره وتتهزأ من المديره بسبب هالتكلف في الكشخه بس كانت دائما تقول (من اجل عين تكرم مدينه)
وها العين طبعا عين ريم لأنها دائما تطلب من منى تكون كاشخه وتقول أحب أشوف فيك هالأنوثه...
أما بالنسبه لريم فكانت عكس منى كان مريولها كأنه ثوب رجالي في موديله و كانت تفصله عند خياط رجال وحذيانها سبورت رجاليه وساعتها كمان رجاليه ودائما رافعه أكمام ثوبها وشعرها قاصته بوي وطريقة مشيتها وكل شي فيها مايدل على إنها أنثى غير هالملامح الجميله الأنثويه إللي كانت تحاول إنها تقتلها عشان تبين إنها مسترجله قدام بنات المدرسه... ومعجباتها مره كثير... .وهالشي يسبب زعل بين منى وريم..

منى واقفه عند بوابه المدرسة وتنتظر ريم وهي في قمة شوقها لها بعد غياب يومين(خميس وجمعه)

منى وهي تناظر بساعتها:باقي دقيقه ويدق جرس الطابور.. ياربي ريومتي تأخرت!!
وتمر هالدقيقه ويدق الجرس وتدخل ريم مع البوابه متجهه لمنى وطبعا تبوسها..
منى:حياتي تأخرتي..
ريم:ماصحيت غير متأخره كيف شكلي..
منى:قمر ياعمري..
ريم تقريبا البنت الوحيده إللي ماتحصلي بشنطتها فرشاه شعر ومرايه زي بنات هاليومين والشي الزياده في شنطتها ع دفاترها وكتبها عطر رجالي...
تجي المدرسه المناوبه أبلا نوره طبعا ابلا نوره شخصيتها ضعيفه وهي مدرسة جغرافيا وتدرس ريم بس لأن منى بقسم العلمي..
أبلا نوره:ياللا يابنات على الطابور..
منى:طيب شوي
أبلا نوره:ياللا ياريم
ريم:شوفي ترى أبدا مو رايقه
أبلا نوره:البنات في الطابور وإنتي لسا تلفي عباتك..
ريم:أفففف..
أبلا نوره واقفه تناظر لها وريم بدت تعاند وفكت العبايه من جديد ورجعت لفتها وفتحت شنطتها وطلعت العطر وبدت تتعطر وتناظر بأبلانوره..
ريم:أنتي بتجلسين ع راسي
أبلا نوره ساكته..
ريم ترجع عطرها.. وتقفل شنطتها وتشيلها ع كتفها وتاخذ عبايتها بيدها وتمسك منى بيدها وتطالع بأبلانوره..
ريم:الحمدلله ع العقل..
توصل ريم ومنى لطابور وكل وحده راحت لطابورها..


*********

(في الجامعه)

نوف جايه متأخره... بسبب تأخر السواق إللي يوديها بعد أختها منى وأخوها محمد... ودخلت مستعجله ونزلت عبايتها وطلعت المشط والمرايه وعدلت شعرها وطلعت روجها وحطت خفيف وأخذت العطر ورشت وطبعا كل هالأشياء سوتها بسرعه لأنها خايفه تفوتها المحاظره...
(نوف بنت شاطره ومجتهده بس لوتبطل غرور..)
أخذت شنطتها وطلعت بسرعه مع الدرج رايحه لمحاضرتها
دخلت للقاعه والدكتوره مو موجوده وسلمت وأخذت نفس عميق وسحبت كرسي وحطتها بآخر القاعه ...
وداد كانت جالسه ورا وأغلب الأحيان تجلس مع نوف بس موصديقتها لأنها بمجرد ماتطلع من المحاضره تروح مع افنان...
وداد:هلا نوفه شخبارك..
نوف:هلا وداد والله تعبت طلعت جري مع الدرج خفت المحاضره تفوتني...
وداد وهي مبتسمه:لو تعرفين إن في أخبار جايتنا إن الدكتوره أعتذرت..
نوف:من جد لاتقولين ترى انا ماعندي اليوم غير هالماده والسواق ماراح يجيني غير ع 12 الظهر...
وداد:مو أكيد في وحده من البنات نزلت لرئيسة القسم تسألها..
شوي و تدخل وحده من البنات وتقول بصوت عالي(الدكتوره هدى أعتذرت)..
طبعا في بنات انبسطو من الخبر وهالبنات إللي جدولهم مزحوم وبالنسبه للبنات إللي زي نوف جايين بس عشان هالمحاضره ضاق خلقهم وكل وحده طلعت جوالها تدق ع سواقها أو ولي أمرها...
نوف:ياربي وش ذا الحظ الخايس..
وداد:تنزلين معاي الكافتيريا..
نوف وهي تطلع جوالها من شنطتها:لا وداد بدق ع أفنان بخليها تجيني..
وداد:براحتك
نوف تطلع جوالها وتدق ع أفنان ومخزنتها توأم روحي..
نوف دقت مرتين وماردت افنان
نوف تقول بخاطرها:الظاهر عندها محاضره..
يقطع تفكيرها صوت مسج ع جوالها..
تفتحها:هذي فنونه زي ماتوقعت عندها محاضره..
تطلع من الرسايل وتدخل ع الويب تفتح الشات وتحصل مرهف الإحساس بالروم العام
يجيها إحساس ودافع قوي إنها تتهور وترسله ع الخاص
تستجمع قواها وتكتب اول مسج:
(صباحك جوري مرهف شخبارك)
يرد مرهف:
(هلا رافعه صباح النور أنا بخير)
نوف تقول بخاطرها وجع وش ذالثقل...
ترجع ترسل مسج ثاني:
(آسفه الظاهر أزعجتك)...
يرد مرهف:
(لاعادي خذي راحتك)..
نوف:وبعدين مع هالخبل بس يجاوب ع قد سؤالي مو قاعد يعطيني فرصه أشبك ..
ترجع ترسل مسج وهي ناويه تخربها وتنزل من هالغرور:
(بصراحه مرهف أنا من شهر وأنا أحس بشي يشدني لك ماني عارفه وش هالشي)..
يرد مرهف:
(أكيد هالشي بيكون إعجاب وانا معجباتي كثار بس أكيد مو حب يارافعه تطمني.. ويحط فيس الخجل )..
نوف:ياثقالت دمه وترد بمسج
(عارفه إنه مو حب يامرهف آند أنا من متى أعرفك عشان أحبك)..
يرد مرهف:
(لا يكون زعلتي)..
تناظر نوف بالمسج وتقول:أهزأه وأمسح بخشته بلاط الروم أو أصبر شوي..
ويجيها مسج ثاني:
(ضروري أحبك عشان ماتزعلين)..
نوف بغرور:وجع صدق نفسه
أوكيه وكتبت
(يا غبي صدقت عمرك)..
وفي آخر لحظه مسحتها ولا أرسلتها وسجلت خروج وطلعت من الشات..
جلست تنتظر أفنان تخلص من محاضرتها عشان تنزل معاها تحت...
*************
(في نهاية الدوام وفي بيت أم فهد)

أم فهد جالسه بالصاله ع التلفزيون ومشعل معاها
فهد نزل من غرفته لصاله(طبعا ماداوم وهو يدرس بثالث متوسط بنفس صف أخوه خالد صحيح إنه توأم مها بس دائما يرسب)..
فهد:ماما في فطور؟
أم فهد ماترد عليه..
فهد:أففففف..
يجلس ع الكنبه وينادي ميري
فهد:ميري ميري يازفت ياميري
تجي ميري مخترعه
ميري:نعم
يحذفها فهد بعلبة الكلينكس إللي كانت قدامه ع الطاوله..
فهد:ماتسمعين ياحيوانه كم مره أناديك أنا..
أم فهد:ماحيوان غيرك عايش بدون هدف في هالحياه لاصلاه ولاعباده ولاشي بس سهر بالليل ونوم بالنهار وغير كذا حتى دوام ماقاعد تداوم..
فهد:بكيفي وأساسا انا مفصول من المدرسه من شهر.. وإذا طلعت من عندكم الصباح أروح لشقة واحد من أصحابي وأنام فيها لحد الظهر.. ها خلاص أرتحتي أعوذ بالله منكم..
يعطي أمه ظهره ويطلع لفوق بعد ماقال لميري تجيبله الفطور لغرفته ..مع إن هالوقت وقت غدا مو وقت فطور...
تدخل مها وخالد من باب الفله وطبعا يداومون ويرجعون مع سواقهم والسواق يمر خالد أول وبعده يمر مدرسه مها.. مشعل يركض لمها ومها تطلب منه يبوسها بخدها.. وتدخل يدها بشنطتها وتطلع جالكسي طبعا عودته إنها تجيب له شي معاها..
مها وخالد يبوسون راس امهم..
مها:شخبارك ماما
أم فهد:بخير
مها:ماما ليش زعلانه
أم فهد:ولا شي
خالد:أكيد فهد
أم فهد تسكت
مها: ماما أنا طالعه فوق أبدل ملابسي..
أم فهد:بسرعه عشان تتغدين
خالد:وأنا طالع لغرفتي
أم فهد:ماترد
خالد:ماما أنا زعلتك بشي..
أم فهد:أبي اعرف ليش ماقلتلي إن أخوك فهد مفصول من المدرسه..
خالد يسكت..
أم فهد:تكلم ليش ماقلت لأبوك..
خالد:ماما والله فهد هددني إذا تكلمت إنه يضربني(فهد إنسان متسلط لأبعد الحدود)..
أم فهد:حسبي الله عليك يافهد.. وإذا جا ابوك علمه عشان يتصرف معاه...
خالد:خلاص ماما بس راح أقول لبابا العصر مو ع الغدا أخاف يتنكد ولا يتغدا..
(خالد شخص حنون لأبعد الحدود)

**********

(في العصر وفي بيت أم فارس)

فارس يدخل البيت ويحصل أمه بالصاله جالسه ع التلفريون..
فارس يبوس راسها ويدها..
فارس:شخبارك ماما..
أم فارس:بخير ياعمري وراك تأخرت!..
فارس:ماما اليوم السبت ومحاضراتي ماتنتهي غير أربعه العصر غيرمشوار الطريق أخذ وقت..
أم فارس:الله يعينك ويوفقك يارب..اطلع فوق بدل ملابسك عشان تنزل تتغدا..
فارس:ماما أنا أكلت بالجامعه..
أم فارس:براحتك طيب نام.. عشان أختك أحلام بتجي بعد المغرب..
فارس:الله يحييها ماما..
فارس يطلع مع الدرج وتجي في باله هالفكره(يمكن ماما ماتغدت كانت تنتظرني!)
يرجع ينزل عند أمه
فارس:ماما تغديتي؟
أم فارس:لا ياوليدي كنت أنتظرك بس طلعت تغديت وأنا مالي نفس أتغد لحالي..
فارس:أفا يالغاليه قولي لشغاله تحط الغد ببدل وأنزل أتغدا معاك
(فارس ولد بار بأمه ويشتري رضاها دائما)ويطلع فارس فوق لغرفته عشان يبدل ويتغدا مع أمه..
أم فارس ترفع يدها وتدعي لولدها:يارب يوفقك ويرضيك زي ماتدور رضاي وتحصل بنت الحلال إللي تستاهلك...

*********
نهاية الجزء الرابع وبالجزء الخامس راح نعرف الغلطه إللي يغلطها فهد بحق شخصين واحد منهم كان بيخسر حياته...

الأمل5
10-10-2008, 07:28 AM
آسفه لأني مانسقت الخط بس وربي داخله عن طريق الجوال ونزل هالبارت عن طريق الجوال لأن اللاب توب ضايع شاحنه هاهاهاهاي_وإذا في أي مشرفه ممكن تقدر تنسقه وتكبره بكون ممنونه لها طول عمري_ماحبيت أتأخر عليكم

الأمل5
10-11-2008, 01:18 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟

بريق ألالماس
10-11-2008, 07:29 AM
هذا التنسيق لعيونك أمووووله5
(الجزء الرابع)

أحداث في هالإسبوع الدراسي الجديد

في الثانوية الثلاثون تدرس منى

منى تصحا من الساعه 5 الفجر تآخذ دش وتستشور شعرها(قصته فراله وصابغته أرضيه عودي وخصل حمرا) وتحط كحل من داخل العين وترسم حواجبها وتحط قلوس خفيف ومسكره طبعا مريولها ماسك ع جسمها ومنى كانت متوسطة الطول وجسمها مناسب مع طولها وكانت بشرتها بيضا طبعا كانت دائما تدخل الإداره وتتهزأ من المديره بسبب هالتكلف في الكشخه بس كانت دائما تقول (من اجل عين تكرم مدينه)
وها العين طبعا عين ريم لأنها دائما تطلب من منى تكون كاشخه وتقول أحب أشوف فيك هالأنوثه...
أما بالنسبه لريم فكانت عكس منى كان مريولها كأنه ثوب رجالي في موديله و كانت تفصله عند خياط رجال وحذيانها سبورت رجاليه وساعتها كمان رجاليه ودائما رافعه أكمام ثوبها وشعرها قاصته بوي وطريقة مشيتها وكل شي فيها مايدل على إنها أنثى غير هالملامح الجميله الأنثويه إللي كانت تحاول إنها تقتلها عشان تبين إنها مسترجله قدام بنات المدرسه... ومعجباتها مره كثير... .وهالشي يسبب زعل بين منى وريم..

منى واقفه عند بوابه المدرسة وتنتظر ريم وهي في قمة شوقها لها بعد غياب يومين(خميس وجمعه)

منى وهي تناظر بساعتها:باقي دقيقه ويدق جرس الطابور.. ياربي ريومتي تأخرت!!
وتمر هالدقيقه ويدق الجرس وتدخل ريم مع البوابه متجهه لمنى وطبعا تبوسها..
منى:حياتي تأخرتي..
ريم:ماصحيت غير متأخره كيف شكلي..
منى:قمر ياعمري..
ريم تقريبا البنت الوحيده إللي ماتحصلي بشنطتها فرشاه شعر ومرايه زي بنات هاليومين والشي الزياده في شنطتها ع دفاترها وكتبها عطر رجالي...
تجي المدرسه المناوبه أبلا نوره طبعا ابلا نوره شخصيتها ضعيفه وهي مدرسة جغرافيا وتدرس ريم بس لأن منى بقسم العلمي..
أبلا نوره:ياللا يابنات على الطابور..
منى:طيب شوي
أبلا نوره:ياللا ياريم
ريم:شوفي ترى أبدا مو رايقه
أبلا نوره:البنات في الطابور وإنتي لسا تلفي عباتك..
ريم:أفففف..
أبلا نوره واقفه تناظر لها وريم بدت تعاند وفكت العبايه من جديد ورجعت لفتها وفتحت شنطتها وطلعت العطر وبدت تتعطر وتناظر بأبلانوره..
ريم:أنتي بتجلسين ع راسي
أبلا نوره ساكته..
ريم ترجع عطرها.. وتقفل شنطتها وتشيلها ع كتفها وتاخذ عبايتها بيدها وتمسك منى بيدها وتطالع بأبلانوره..
ريم:الحمدلله ع العقل..
توصل ريم ومنى لطابور وكل وحده راحت لطابورها..


*********

(في الجامعه)

نوف جايه متأخره... بسبب تأخر السواق إللي يوديها بعد أختها منى وأخوها محمد... ودخلت مستعجله ونزلت عبايتها وطلعت المشط والمرايه وعدلت شعرها وطلعت روجها وحطت خفيف وأخذت العطر ورشت وطبعا كل هالأشياء سوتها بسرعه لأنها خايفه تفوتها المحاظره...
(نوف بنت شاطره ومجتهده بس لوتبطل غرور..)
أخذت شنطتها وطلعت بسرعه مع الدرج رايحه لمحاضرتها
دخلت للقاعه والدكتوره مو موجوده وسلمت وأخذت نفس عميق وسحبت كرسي وحطتها بآخر القاعه ...
وداد كانت جالسه ورا وأغلب الأحيان تجلس مع نوف بس موصديقتها لأنها بمجرد ماتطلع من المحاضره تروح مع افنان...
وداد:هلا نوفه شخبارك..
نوف:هلا وداد والله تعبت طلعت جري مع الدرج خفت المحاضره تفوتني...
وداد وهي مبتسمه:لو تعرفين إن في أخبار جايتنا إن الدكتوره أعتذرت..
نوف:من جد لاتقولين ترى انا ماعندي اليوم غير هالماده والسواق ماراح يجيني غير ع 12 الظهر...
وداد:مو أكيد في وحده من البنات نزلت لرئيسة القسم تسألها..
شوي و تدخل وحده من البنات وتقول بصوت عالي(الدكتوره هدى أعتذرت)..
طبعا في بنات انبسطو من الخبر وهالبنات إللي جدولهم مزحوم وبالنسبه للبنات إللي زي نوف جايين بس عشان هالمحاضره ضاق خلقهم وكل وحده طلعت جوالها تدق ع سواقها أو ولي أمرها...
نوف:ياربي وش ذا الحظ الخايس..
وداد:تنزلين معاي الكافتيريا..
نوف وهي تطلع جوالها من شنطتها:لا وداد بدق ع أفنان بخليها تجيني..
وداد:براحتك
نوف تطلع جوالها وتدق ع أفنان ومخزنتها توأم روحي..
نوف دقت مرتين وماردت افنان
نوف تقول بخاطرها:الظاهر عندها محاضره..
يقطع تفكيرها صوت مسج ع جوالها..
تفتحها:هذي فنونه زي ماتوقعت عندها محاضره..
تطلع من الرسايل وتدخل ع الويب تفتح الشات وتحصل مرهف الإحساس بالروم العام
يجيها إحساس ودافع قوي إنها تتهور وترسله ع الخاص
تستجمع قواها وتكتب اول مسج:
(صباحك جوري مرهف شخبارك)
يرد مرهف:
(هلا رافعه صباح النور أنا بخير)
نوف تقول بخاطرها وجع وش ذالثقل...
ترجع ترسل مسج ثاني:
(آسفه الظاهر أزعجتك)...
يرد مرهف:
(لاعادي خذي راحتك)..
نوف:وبعدين مع هالخبل بس يجاوب ع قد سؤالي مو قاعد يعطيني فرصه أشبك ..
ترجع ترسل مسج وهي ناويه تخربها وتنزل من هالغرور:
(بصراحه مرهف أنا من شهر وأنا أحس بشي يشدني لك ماني عارفه وش هالشي)..
يرد مرهف:
(أكيد هالشي بيكون إعجاب وانا معجباتي كثار بس أكيد مو حب يارافعه تطمني.. ويحط فيس الخجل )..
نوف:ياثقالت دمه وترد بمسج
(عارفه إنه مو حب يامرهف آند أنا من متى أعرفك عشان أحبك)..
يرد مرهف:
(لا يكون زعلتي)..
تناظر نوف بالمسج وتقول:أهزأه وأمسح بخشته بلاط الروم أو أصبر شوي..
ويجيها مسج ثاني:
(ضروري أحبك عشان ماتزعلين)..
نوف بغرور:وجع صدق نفسه
أوكيه وكتبت
(يا غبي صدقت عمرك)..
وفي آخر لحظه مسحتها ولا أرسلتها وسجلت خروج وطلعت من الشات..
جلست تنتظر أفنان تخلص من محاضرتها عشان تنزل معاها تحت...
*************
(في نهاية الدوام وفي بيت أم فهد)

أم فهد جالسه بالصاله ع التلفزيون ومشعل معاها
فهد نزل من غرفته لصاله(طبعا ماداوم وهو يدرس بثالث متوسط بنفس صف أخوه خالد صحيح إنه توأم مها بس دائما يرسب)..
فهد:ماما في فطور؟
أم فهد ماترد عليه..
فهد:أففففف..
يجلس ع الكنبه وينادي ميري
فهد:ميري ميري يازفت ياميري
تجي ميري مخترعه
ميري:نعم
يحذفها فهد بعلبة الكلينكس إللي كانت قدامه ع الطاوله..
فهد:ماتسمعين ياحيوانه كم مره أناديك أنا..
أم فهد:ماحيوان غيرك عايش بدون هدف في هالحياه لاصلاه ولاعباده ولاشي بس سهر بالليل ونوم بالنهار وغير كذا حتى دوام ماقاعد تداوم..
فهد:بكيفي وأساسا انا مفصول من المدرسه من شهر.. وإذا طلعت من عندكم الصباح أروح لشقة واحد من أصحابي وأنام فيها لحد الظهر.. ها خلاص أرتحتي أعوذ بالله منكم..
يعطي أمه ظهره ويطلع لفوق بعد ماقال لميري تجيبله الفطور لغرفته ..مع إن هالوقت وقت غدا مو وقت فطور...
تدخل مها وخالد من باب الفله وطبعا يداومون ويرجعون مع سواقهم والسواق يمر خالد أول وبعده يمر مدرسه مها.. مشعل يركض لمها ومها تطلب منه يبوسها بخدها.. وتدخل يدها بشنطتها وتطلع جالكسي طبعا عودته إنها تجيب له شي معاها..
مها وخالد يبوسون راس امهم..
مها:شخبارك ماما
أم فهد:بخير
مها:ماما ليش زعلانه
أم فهد:ولا شي
خالد:أكيد فهد
أم فهد تسكت
مها: ماما أنا طالعه فوق أبدل ملابسي..
أم فهد:بسرعه عشان تتغدين
خالد:وأنا طالع لغرفتي
أم فهد:ماترد
خالد:ماما أنا زعلتك بشي..
أم فهد:أبي اعرف ليش ماقلتلي إن أخوك فهد مفصول من المدرسه..
خالد يسكت..
أم فهد:تكلم ليش ماقلت لأبوك..
خالد:ماما والله فهد هددني إذا تكلمت إنه يضربني(فهد إنسان متسلط لأبعد الحدود)..
أم فهد:حسبي الله عليك يافهد.. وإذا جا ابوك علمه عشان يتصرف معاه...
خالد:خلاص ماما بس راح أقول لبابا العصر مو ع الغدا أخاف يتنكد ولا يتغدا..
(خالد شخص حنون لأبعد الحدود)

**********

(في العصر وفي بيت أم فارس)

فارس يدخل البيت ويحصل أمه بالصاله جالسه ع التلفريون..
فارس يبوس راسها ويدها..
فارس:شخبارك ماما..
أم فارس:بخير ياعمري وراك تأخرت!..
فارس:ماما اليوم السبت ومحاضراتي ماتنتهي غير أربعه العصر غيرمشوار الطريق أخذ وقت..
أم فارس:الله يعينك ويوفقك يارب..اطلع فوق بدل ملابسك عشان تنزل تتغدا..
فارس:ماما أنا أكلت بالجامعه..
أم فارس:براحتك طيب نام.. عشان أختك أحلام بتجي بعد المغرب..
فارس:الله يحييها ماما..
فارس يطلع مع الدرج وتجي في باله هالفكره(يمكن ماما ماتغدت كانت تنتظرني!)
يرجع ينزل عند أمه
فارس:ماما تغديتي؟
أم فارس:لا ياوليدي كنت أنتظرك بس طلعت تغديت وأنا مالي نفس أتغد لحالي..
فارس:أفا يالغاليه قولي لشغاله تحط الغد ببدل وأنزل أتغدا معاك
(فارس ولد بار بأمه ويشتري رضاها دائما)ويطلع فارس فوق لغرفته عشان يبدل ويتغدا مع أمه..
أم فارس ترفع يدها وتدعي لولدها:يارب يوفقك ويرضيك زي ماتدور رضاي وتحصل بنت الحلال إللي تستاهلك...

*********
نهاية الجزء الرابع وبالجزء الخامس راح نعرف الغلطه إللي يغلطها فهد بحق شخصين واحد منهم كان بيخسر حياته...

*كلي براءة*
10-11-2008, 02:50 PM
تسلمين ياقلبي على البارت الروعة

بانتظار التكملة وبالتوفيق.....

الأمل5
10-12-2008, 09:06 AM
كلي براءة...مشكوره ع إهتمامك بروايتي وإذا نجحت هالروايه فأنا راح أهديك نجاحها لأنك الوحيده إللي جالسه تشجعني ومشكوره حبيبتي ثاني مره_أختك الأمل5

الأمل5
10-13-2008, 09:23 AM
الجزء الخامس..
******
مرت أسابيع دراسيه ومابقي عن الإختبارات غير كم إسبوع وينتهي العام الدراسي...
(في بيت أم علي والوقت كان العصريه)..
أم علي جالسه في الصاله وكالعاده قدامها قهوة العصريه وصحن الحلا..
أم علي:مريم مريم..
مريم هذي شغالتها وأم علي مره تحبها وتحترمها اكثر من شغاله لأن أم مريم كانت تشتغل عند أم أم علي الله يرحمها وبعد ماتوفت أم أم علي صارت ام مريم تشتغل عندهم ولما حست إنها كبرت ع الشغل جابت بنتها مريم وهي سافرت لبلادها..
مريم:نعم ماما..
أم علي:اطلعي للبنات وصحيهم يصلون العصر ويشوفون دروسهم...
مريم:إن شاء الله ماما..
تطلع مريم فوق وتدق ع غرفة نوف وع طول نوف تجاوبها..
مريم:نوف ياللا قومي سوي صلاه بعدين يسوي يدرس..
(مريم تسوي نفسها أمهم خخخ)..
نوف:خلاص إن شاء الله ماما مريم شوي وأقوم..
نوف تحت البطانيه تناظر بساعة جوالها وتقول:مصدقه نفسها هالخبله انا نفسي اعرف أمي ليش مكبره راسها علينا..
تروح مريم لغرفة منى وتدق طبعا منى ثقيل نومها شوي..
مريم دقت ثلاث مرات مارد منى..فتحت الباب ودخلت..
مريم:منى ياللا نوم خلاس..
مريم:منى إنتي مافي يسمع أنا إيش قول..
مريم:منى هذا كلو مسجد خلس صلاه وأنتي مافي يسوي صلاه..(الظاهر تبيها تصلي بالمسجد خخخ)
مريم:هذي بنت مافي يسمع كلام أنا..
تروح مريم تطفي المكيف وتفتح الستاره وتفك الشباك..
مريم:ألحين انتي في حر وبعدين في يقوم...
(شدييييده هالشغاله ماعندها وقت)..
طبعا منى ماحست ولحد الآن في سابع نومه..
تطلع الشغاله وتقفل الباب وتنزل تحت لأم علي بالصاله..
أم علي:هاا البنات قامو..؟
مريم:نوف كلام خلاس انا في يقوم بس منى مافي كلام أنا..
أم علي:خلاص انا شوي وأطلع أشوفهم..
(يرن التلفون)
أم علي:هلا
أم فارس:هلا فيك يا أم علي شخبارك..
أم علي:هلا والله بأم فارس كيفك وكيف فارس واحلام..
أم فارس:والله فارس طيب ماعليه وبنتي أحلام بعد بخير وهي نايمه عندنا من البارح وبتروح الليله وودها تجي تسلم عليك تقول من زمان ماشافتك ولا شافت البنات..
أم علي:هلا والله فيكم والله هذا انا جالسه أتقهوى لحالي ابي احد يتقهوى معاي.
أم فارس:ها بس عسى في حلا ترى مانبي تمر..
أم علي.هههههه أبشرو بالحلا بس تعالو..
أم فارس:خلاص ننتظر فارس يقعد من النوم ويتغدا تعرفين جا من الكليه متأخر ونام وقال بيتغد العصر وبنجي بعدها..
أم علي:ياللا لاتطولون ترى أنتظركم..
أم فارس:إن شاء الله ياللا مع السلامه..
أم علي:مع السلامه..

*******

(في بيت أم فهد)

منال جالسه مع مشعل ع التلفزيون..
أم فهد:منوله ليش ماتشوفي دروسك؟
منال:ماما خلصنا تقريبا اغلب المواد وإنتي عارفه مابقي غير الإسبوع الجاي وتبدأ الإختبارات..
أم فهد:الله يعين ع هالإختبارات..
تنزل مها من فوق وتجلس بالصاله..
مها:سلام..
أم فهد و منال يردون السلام
أم فهد:وشفيك مهاوي؟
مها:حاسه بصداع ماما شوي..
أم فهد:أوديك المستوصف؟
مها لا ياماما عشان مانمت زين بس وين ميري..
أم فهد:ليش وش تبين فيها؟
مها:أبي كاسة شاي ابي أروق..
أم فهد:ميري ميري..
تجي ميري بس هالمره بيدها ملعقه(خخخ)..
ميري:إيوه ماما..
أم فهد:حطي مويه ع النار عشان شوي وبجي اسوي شاي لمها وتروح ميري..
مها:ماما حتى الشاي ماتسويه ميري..
أم فهد:لا أنا بسويه لك..
مها:خلاص ماما انا بقوم اسوي لنفسي..
أم فهد:خلاص انا قلت بسوي..
مها:ماما ابيك بموضوع..
أم فهد:خير يابنتي؟
مها:ماما كل خير إن شاء الله..
أم فهد:قولي..
مها:بس ودي نتكلم لوحدنا..
منال:وش قصدك ماتبين أسمع ترى عادي قولي ضفي هالخشه يامنال وأنا بضفها؟
أم فهد:انا كم مره قلتلك تكلمي بإحترام مع أختك إللي أكبر منك!!وبعدين أختك ماقصدت كذا..
مها:ماما تعالي نطلع الحديقه..
أم فهد اطلعي وأنا بجيب الشاي وبجي...
مها تطلع الحديقه وتجلس ع الكرسي وتمر بس دقايق وتجي أم فهد ومعاها كاستين شاي وتحطها ع الطاوله..
مها:مشكوره ماما والله إنتي أغلى إنسانه بحياتي..
أم فهد تبتسم :ها قولي من إيش متضايقه؟
مها:ماما تحبيني؟
أم فهد: وش رايك؟
مها بدلع:يعني انا بنتك الدلوعه أكيد!
أم فهد تتغير ملامحها:ليش في أحد قال غير كذا؟
مها:وشفيك ماما أنا جالسه أدلع عليك ولا مايصير مهاوي تدلع عليك..
أم فهد:لا ياماما طيب قولي في أحد مضايقك بالمدرسه..
مها:ماما اساسا الموضوع إللي بكلمك فيه أبدا مايخصني..
أم فهد:اجل يتعلق في مين؟
مها:ماما بصراحه في أخوي فهد..
أم فهد:وش فيه فهد أذآك بشيء!زعلك بشيء؟
مها:ماما فهد جالس يأذي نفسه قبل مايأذينا إحنا أهله
(مها وبدت تسترسل وتطلع إللي بقلبها)
مها:ماما أنا توقعت بعد مايعرف بابا إن فهد مفصول يشوفله حل مو يحرمه إسبوع من المصروف ومن الطلعه ويسحب سيارته وبس..
أم فهد ساكته..
مها:ماما ألحين مر أكثر من شهر وفهد بس يسهر بالليل ومايرجع غير الفجر وأحيانا إذا بابا سألك تقولين نايم بغرفته وبابا يقتنع بكلامك ولا يفكر يدخل غرفة فهد عشان يتأكد لأن بابا مايتوقع ممكن تخبين عنه أخطاء فهد وتدارينها عن بابا..
أم فهد ساكته..
مها:ماما انا أحب أخوي فهد وأخاف عليه..تخيلي ماما فهد البارح جا الساعه 4 الفجر وشكله وربي يخوف ماما بس جالس يضحك بصوت عالي وأنا أقوله نزل صوتك بابا لو سمعك راح يصحا ويعرف إنك كنت سهران وبيذبحك..
مها:ماما تخيلي إنه قال خليه يصحا انا رجال ما أخاف من أحد..
مها:طنشته ماما ودخلت غرفتي وشوي أسمع صوت المسجل مرفعه ع آخر شي..
أم فهد:وش تبين أسوي فيه أعلم أبوه عشان يذبحه..
مها:ماما يعني نسكت كذا لحد مايضيع فهد..
أم فهد:فال الله ولا فالك إن شاء الله الله يهديه ويصلح حاله..
مها:ماما أنا قلتلك هذا إللي مضايقني وكمان هالموضوع شغلني طول الليل وأنتي عارفه إني رحت المدرسه مواصله عشان إختبار الكيمياء الدوري وبعد ماجيت ماقدرت أنام حسيت راسي بينفجر من الصداع..
أم فهد:وش اسوي يابنتي بفهد والله طفشني بحياتي وجايبلي الهم وهذا انا ادعي كل يوم عسى بس مايجيب لنا مصيبه..
مها:ماما تكفين قولي لبابا يشوفله حل وبعدين ليش بابا ماياخذه الشركه معاه وش معنى بس ياخذ خالد إذا ماكان عنده تحفيظ قرآن بالعصر مع إن خالد أصغر منه..
أم فهد:إنتي شفتيه آخر مره راح سوا مشكله مع واحد من الموظفين وكان بيمد يده عليه..
مها:ماما خلاص براحتك انا قلتلك عن إللي شفته البارح وإنتي بكيفك..
يقطع حديثهم مشعل جا يبكي عشان منال غيرت قناة سبيس تون وحطت ع قناه ثانيه...

******

(في بيت أم علي)
أم علي وأم فارس وأحلام جالسين بالصاله..
أم علي:هلا والله فيكم شرفتونا
أحلام:هلا فيك خالتي والله وحشتيني أنتي والبنات..
أم علي:وإنتي أكثر يابنتي..
أم فارس:إلا ع طاري البنات وينهم..
أم علي:عارفين إن اليوم مدرسه وكانو نايمين وألحين جالسين يلبسون وبينزلون..
أم علي:كيفك ياأحلام مع أم سلطان..
أحلام وهي مبتسمه:تصدقين خالتي غربلتني بعيشتي ولو مو سلطان يحبني ومايرضى علي كان انا من زمان مطلقه وجالسه عند امي.
أم فارس:وجع وش ذا الكلام لاعاد تجيبين طاري الطلاق..
أحلام وهي تضحك:خلاص ماما لاتعصبين اساسا لوتعرفين إنها طالعه بطلعه جديده هاليومين تقول ليش لحد الآن ماحملت..
أم علي:وليش ماتدري إن هذا رزق بيد ربي..
أحلام:أنا قلتلها ياخالتي كذا تدرين وش ردت؟
أم علي:وش ردت؟
أحلام :تقول حتى الزوجه الثانيه رزق من الله ههههه..
أم فارس:وهي بتحصل لولدها وحده مثلك تصبر عليها زيك..
أحلام:وأنتي الصادقه ياماما قولي وحده تمسك لسانها مثلي وربي ياخالتي اسمع وأطنش إحترام لسلطان..
أم علي: إيه يابنتي خليك كذا..
تنزل نوف مع الدرج وهي في آخر شياكتها..
تسلم ع خالتها وتبوس راسها وتسلم ع أحلام..
نوف:شخبارك ياخاله
أم فارس:الحمدلله بخير من زمان عنك آخر مره جيت ماشفتك..
نوف:إيوه صح ياخاله كنت عند صديقتي افنان..
أحلام:شخبارك نوفه..
نوف:والله بخير وإنتي من يوم ماتزوجتي سحبتي علينا..
أحلام وهي تضحك:وش أسوي أنشغلت بالحرب مع خالتي بس عطتني البارح هدنه عشان انام عند أمي وأزوركم..
(الكل يضحك)
نوف:وأنتي يالخبله ماتعرفين تشوفين حل لهالعجوز..
أم علي:عيب يانوف هالكلام هذي مهما كانت أم زوجها..
نوف:وربي ياماما لو أنا مكانها كان قلت يا أنا يا أمك بها البيت!!
أحلام:لا يانوف ترى ماتوصل لها الدرجه إنتي عارفه إنها إذا مرضت أحس إن أمي المريضه وربي اجلس طول الليل عند راسها وحتى وهي تعبانه تهاوشني ومع ذلك أحتسب الأجر وأقول بخاطري ما أرضى إذا فارس تزوج تصير زوجته ترفع صوتها ع أمي حتى لوكانت امي غلطانه..ترى كبر السن له دور يانوف..
أم علي:الله يكملك بعقلك يابنتي..
نوف:ياماما هذا مو إسمه عقل هذا إسمه ضعف شخصيه..
أحلام:هههههه وجع لاتأثرين ع افكاري وبعدين ماكأنك سبيتيني يوم تقولي ضعيفة شخصيه..
نوف:ههههه أمزح لاتزعلين..
تنزل منى من فوق وأول ماتوصل لصاله تحصل مريم جايبه الشاي وحطته لضيوف..
منى:انتي يالخبله..
مريم:إيش في منى..
منى:كم مره قلتلك غرفتي ماتدشينها وفوق هذا مسويه نفسك تمونين أنتي وهالخشه تدخلين وتطفين المكيف وتفتحين الشباك وربي لوتعيدينها لأحط ذا الجوال بجبهتك..
أم علي:منى تعالي سلمي ع خالتك وأتركي الشغاله عنك..
منى:إقلبي خشتك للمطبخ
مريم:انتي مشكله كبيره..
منى:وجع لا تراددين روحي المطبخ..
منى تروح لخالتها وتسلم عليها وعلى بنت خالتها أحلام وتجلس جنبها..
منى :شخبارك ياخاله وإنتي ياأحلام وش مسويه..
أم فارس:انا بخير يابنتي وراك معصبه!!
منى:ماما الله يسامحها أعطت هالشغاله وجه بزياده تخيلي ياخالتي داخله غرفتي وأنا نايمه ومطفيه المكيف وفاتحه الشباك..
أحلام:هههههه عقبال ماتمسكك بشوشتك وتدخلك الحمام وتسبحك..
منى:هههه عادي ما استغربها عليها الأخت مسويه نفسها أمي..
أم علي:انا احترمها عشان أمها جلست مع أمي 6سنوات وأمي كانت مشلوله ولا بيوم تذمرت منها وبها الست السنوات ماراحت لأهلها غير مرتين..
أم فارس:إيه والله صدقتي كانت أم مريم طيبه مع أمي حيل الله يرحم أمي ويسكنها فسيح جناته..
أم علي و البنات:آمين
منى:نوفه ابي جوالك..
نوف:جوالي فوق وبعدين جوالك بيدك وش تبين بجوالي!!
منى:جوالي مافيه رصيد وابي ادق ع مها ودي أروحلها الليله أو بكره عشان تشرحلي كم درس برياضيات قبل الإختبارات..
أم علي:دقي عليها من الثابت..
منى:ماما مالي خلق ع مشيعل يلطعني ع التلفون ربع ساعه وبعدها يصك بوجهي..
منى:هاتي جوالك أحلام أكيد سلطان مايخليه بدون رصيد..
أحلام:ههههه امس شريحتي أحترقت وأخذت شريحة أخوي فارس الثانيه السوا والليله بيجيبلي سلطان شريحه فاتوره..
منى:جايه تتفشخرين علينا بشريحه فاتوره أخاف بكره تصير مفصوله عن الخدمه عشان الفواتير..
أحلام:وجع أنتي إللي يطيح تحت لسانك ماترحميه خذي الجوال واسكتي طيب..
منى:ههههه عرفت كيف آخذه..
منى تدق ع جوال مها ومها ماترد..
منى:هالخبله ماترد ع رقم غريب ابرسلها مسج..
ترسل منى مسج وتكتب فيه ردي انا منو..
وترجع تدق وكمان مها ماترد..
منى تعطي أحلام جوالها
منى:الظاهر ماعطيتيني هالجوال من طيبة نفس..
أحلام:هههه الحمدلله رصيدي مانقص منه شي..
طبعا أذن المغرب وجا فارس وأخذ أمه وأخته ع أساس إن هاليوم الثلاثاء ولسا الأربعاء دوامات..

**********

(في بيت أم فهد)

مها ومنال ومشعل جالسين بالصاله ونزل فهد من فوق وجلس بالصاله وكعادته مايصحا غير بعد المغرب ومكشر وحالته حاله..
فهد:مشيعل روح جيبلي مويه..
مشعل مطنش ويهز راسه لا..
فهد:وجع قوم لا اجي ألطشك كم كف..
مها:اولا مشعل مايقدر يجيب وشلون تبيه ينزلك كاسه من الدولاب..
فهد:قومي إنتي جيبي..
مها:آسفه..
فهد:قومي أحسن ما أقوم أتفاهم معاك..
مها:أتحداك وش بتسوي ترى وربي اي كلمة زياده لأقول لبابا عن مصايبك..
تقوم مها وتطلع فوق وتروح لغرفتها..
مها تقول بخاطرها:آه منك يافهد ليش صرت كذا مع إني عمري ماحسيت إن بينا صفات مشتركه وإحنا توأم بس إنت الحين تغيرت ميه وثمانين درجه ..
تتمدد ع السرير وتبغا تنام لأنها مره تعبانه لأنها مواصله ولسا مانامت..
أخذت جوالها وحصلت مكالمتين من رقم غريب ومسج..
فتحت المسج وعرفت إن المتصل كانت منى..
مها:الظاهر منو طلعت رقم جديد بس ماراح ادق عليها ألحين بنام وإذا صحيت دقيت...
نامت مها 3ساعات وقامت تقريبا ع 1 بالليل دخلت حمامها وآخذت دش وطلعت وتمددت ع السرير..
مها:أو و و ه تذكرت منى مادقيت عليها..
مها دقت بكل ثقه إن هالجوال لمنى..
مها دقت وطبعا دق المره الأولى لحد مافصل..ورجعت دقت ثاني مره..
فارس كان نايم وشاف المره الأولى الإتصال وطنش ولمادقت ثاني مره رد فارس وبما إنه كان نايم جلس ساكت..
مها:هاي منو
فارس:توه بدا يستوعب والمصيبه ساكت..
مها:أكيد نايمه ياحياتي وأزعجتك..
فارس هالمره من الصدمه ساكت(خخخخ)
مها:تغني(حبيبي آسف أزعجتك**حلو صوتك قبل ماتنام**سمعته وأنشرح صدري**وكني شفتك بعيني)..
فارس هالمره خق وأخترع بنفس الوقت..
مها:وجع يالخبله وشفيك ساكته..
فارس استجمع قواه..
فارس:نعم أختي الظاهر غلطانه..
مها:ألو..
فارس:نعم..
مها:هذا مو جوال منى..
فارس:لا غلطانه أختي..
مها فاكه فمها:هاااا..
فارس:وش إللي هاااا..
مها تقفل بوجهه من الخرعه..
مها: ياربي انا وش سويت دقيت ع منو.. هذا حتى موصوت علي ولد عمي..
فارس طبعا صحصح من صوت مها بذات بعد ماغنت وجلس يفكر..
فارس:من هالبنت اللي داقه وفوق هذا رايقه تغني..
فارس:بس أو و و و و ف عليها صوت..
فارس:طيرت النوم حسبي الله ع بليسها..
فارس تغطى من ع راسه وجالس يحاول يكمل نومته..
ولو إنه مو عاقل كان دق عليها بس فديت العقل أنا(خخخ)..
ترجع مها تدق ع جوال منى إللي كانت متوقعه إنها غيرته..
مها تدق ومن اول دقه ترد منى..
مها معصبه:وجع انتي ماغيرتي جوالك..
منى:وجع انتي..سلمي أول..
مها:قولي إنتي داقه من اي رقم العصر..
منى:أول قولي ليش مارديتي أنتي..
مها:كان جوالي بغرفتي وانا كنت بالحديقه مع ماما بس قولي هذا جوال مين؟
منى:هذا جوال أحلام بنت خالتي..
مها:متأكده..
منى:لا صح هذا جوال فارس أخو أحلام بنت خالتي..
مها وتفك فمها من جديد
مها:هااا..
منى: وش فيك...
مها:لا عادي دقيت وسألته هذا جوال منى قال لا ع بالي مغيره رقمك...
منى:هههههه حصل خير..ع فكره مهاوي بكره بتداومين الأربعاء..
مها:لييييش؟
منى:ابي اجيك الصباح إذا ماراح تداومين في كم مسأله بالرياضيات ماني فاهمتها..
مها:وجع وش الصباح هذا مو وقت زياره..
منى:بكيفي بيت عمي..
مها:ههههه خلاص تعالي ماراح اداوم بس مين راح يجيبك..
منى:السواق بيجيبني وبعدها بيودي نوف الجامعه..
مها:أوكيه حياتي انا بقفل..
منى:خلاص باي..
مها تقفل وترجع تفكره ياالله هذا فارس دائما اسمع عنه إنه طيب وحبوب وعاقل وربي فشييييله..
طبعا مرت كم ساعه إللي بقيت عن الدوامات وجات الساعه 7وداوم خالد ومنال ومها قالت لأمها إنها ماراح تداوم عشان تبي تذاكر مع بنت عمها منى إللي كانت ع وشك الوصول..
وصلت منى لبيت عمها ودخلت غرفة مها..
منى:أخوانك كلهم مداومين..
مها:إيوه بس فهد غايب..
(ماتبي تقول إنه مفصول)
منى:إيه شفته طالع مع واحد بالسياره وشكله ماكان يدل ع إنه بيروح للمدرسه..
مها تغير الموضوع..
مها:أقول هاتي أخبارك انتي وريم..
منى:هههه مررره مبسوطه معها هاليومين..
يدق باب الغرفه
منى:غرييبه مين؟
مها:هذا أكيد مشعل..
منى:هههه وش مصحيه..
مها تفتح الباب:هلا مشعل وتشيله وتبوسه..
مها:خلي مشعل معاك بنزل المطبخ بسوي كابتشينو وبجي..
منى:أوكيه حياتي..
تطلع مها وتترك الباب مفتوح وتنشغل منى بكتاب الرياضيات وفجأه تلتفت ماتحصل مشعل..
منى:يا الله هذا وين راح..
تطلع تدوره وتحصله داخل بغرفة فهد لأن الباب كان مفتوح ودخلت وحصلت مشعل يحوس ومعاه كاسه جالس يشرب منها..
منى:مشعل وش جالس تسوي هنا..
طبعا منى طاح عينها ع اللاب توب إللي كان شغال وفيه فلاش ميموري وكانت تسمع عن بلاوي فهد من مها وطبعا الفضول خلاها تفتح وتشوف ونست مشعل وفتحت جهاز الكمبيوتر ودخلت ع القرص القابل لنقل وفتحته وكانت مجلدات مجلد صور ومجلد فيديو
دخلت ع الصور وكانت صور سيكس وطبعا أخذت تتفرج وكانت تسمع صوت مشعل يكح بس ابد مو منتبهه ورجعت وفتحت مجلد الفيديو واخذت تتفرج وكان نفس الشي مقاطع سيكس وفجأه حست بأن مشعل ماله صوت..
وألتفتت ورا وحصلت مشعل وجهه أحمر من كثر مايكح وعيونه حمرا ودموعه تنزل ومو قادر يصيح..
قامت وصاحت وشالته وجلست تصيح وطلعت من الغرفه وهي تبكي..
منى:مها مها مها ألحقي أخوك
مها جايه تركض مع الدرج بس ماكانت اسرع من أمها وأبوها إللي قامو من النوم ع صوت صراخ منى..
أم فهد:مشعل حبيبي وشفيك..
وتصيح أم فهد وتنهار ويشيله ابو فهد وهو بين الحياة والموت ويوديه المستشفى...


**********

نهاية الجزء الخامس وفي الجزء السادس راح نعرف وش مصير مشعل وبنعرف وش كان بالكاسه إللي شربها..
]

الأمل5
10-13-2008, 09:26 AM
هذا الجزء الخامس ونبي حماس في الردود_عشان انا كمان اتحمس وانزل البارت السادس

الأمل5
10-14-2008, 02:01 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

*كلي براءة*
10-14-2008, 07:29 AM
يجنن البارت يعطيك الف عافية يالغلا

ياحياتي يامها والله موقف لاتحسد عليه لا والاخت رايقة وتغني حسبالها منى والحمدلله فارس تكلم قبل ماتاخذ راحتها زيادة في الكلام هههه..

فهد وش هالاستهتار كيف مايقفل غرفته وفيها كل هالبلاوي الله يستر لايصير في مشعل شي وان شالله هالحادثة تصحيه وتعقله ويحس بالمسؤلية واعتقد حتى امه وابوه بيتغير موقفهم منه...

الأمل5
10-15-2008, 12:26 AM
مشكوره ياحياتي ع متابعتك للروايه وردودك إللي تحمسني اكملها...إنتظري البارت السادس

الأمل5
10-15-2008, 03:35 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-15-2008, 09:33 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نفسي أعرف ليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييش
تزيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييد القراءات
وما أشوف ردووووووووووووووووووووووود
بشتكي لحقوق الإنسان منكم....أهي أهي

الأمل5
10-16-2008, 01:02 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-16-2008, 01:40 PM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-17-2008, 04:45 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بدور***
10-17-2008, 04:55 PM
كملي معاك انا

{أنثى بلذة العسل}
10-17-2008, 06:59 PM
الروااااايه جناااااااااااااااانوالباااااااارت جنان أكثركملي انا معاك

الأمل5
10-18-2008, 03:26 AM
بدور أولا يسلمو ياعمري
ثانيا:أنتي من زمان خلف الكواليس؟؟؟؟
هههههههههههههههه
ياليت أشوفك ع طول معاي..

الأمل5
10-18-2008, 03:27 AM
بقايا الشعنونه نورتي موضوعي ياعسل وإنتي كمان خلف الكواليس؟؟؟

الأمل5
10-18-2008, 03:30 AM
هذا البارت لعيون بدور وبقايا الشعنونه وأكيد كمان لعيون كلي براءة لأني ما أستغني عنها فديتها...

الأمل5
10-18-2008, 04:26 AM
الجزء السادس:

(في المستشفى وبالتحديد في قسم الطوارئ)
كان أبو فهد واقف ع الجدار وحاط يده ورا ظهره و يناظر لسرير مشعل إللي متمدد عليه بالرغم إنه مو شايف من هالسرير غير الشي البسيط ولاحتى قادر يشوف مشعل بعد ماتجمعو عليه ثلاث اطباء وثنين من الممرضين وكانت تنزل دموعه وتتساقط على خدوده وماكان حتى يرفع يده ويمسحها كأنه يقول لعيونه(لو حصل لمشعل شي أبيك تبكين طول العمر عليه)...
ياعين لا تبخلين بدموعي...
أبكي لو توصلين للعما..
عيالي يسووون عيوني...
فهد وخالد ومشعل والمها....

كان في كل ثانية يتنهد ألف مره ويتأوه مليون مره...
في كل مره يتقدم كم خطوه عشان يشوف مشعل وتحاصره أيادي الممرضين تمنعه من إنه يشوفه ولده... أولا عشان نفسيته... وثانيا عشان مايعطل اي دكتور بأي إستفسار عنده عن حالة مشعل إللي مو عارفين لحد وش راح يجاوبونه...
أبوفهد:آه وش إللي صار؟ماني فاهم شي فجأه أصحا من نومي ع صوت يقول(ألحقو مشعل) وصوت ثاني يقول(شرب من هالكاس وجلس يكح)
ابوفهد:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يامشــــــعل
ابوفهد يرفع يده فوق ويدعي ربه إنه يقوم مشعل بالسلامه...

الممرضه حنان تكلم دكتور الأطفال هشام..
حنان:دكتور هشام غرفه العناية المركزه جهزت سرير للمريض نقدر ننقله هناك...
الدكتور هشام:انقلوه حالا بالأجهزه وماتشيلو عنه أي جهاز لحد مايستلمه الدكتور مصطفى..
ابوفهد سمعهم وحط يده ع راسه وتقدم خطوتين للدكتور..
أبوفهد:دكتور ولدي فيه شي!ولدي راح يعيش!مشعل راح يمشي من جديد او لا؟؟؟..تكفا قول يادكتور انا مؤمن بقضاء الله..
الدكتور هشام:أبو مشعل أنا ما أخبي عليك حالة ولدك خطيره ويحتاج دعائك..
أبوفهد مانطق بحرف كأنه حاس إن مشعل أنتهت أيامه بهالدنيا..
إثنين من الممرضين حطو مشعل ع السرير المتحرك عشان
عشان ينقلونه للعناية المركزه ..
أبوفهد قام و مسك بطرف السرير ووقفهم وسلم على جبين مشعل ومسك يده وجا الدكتور ومسك أبوفهد وطلب منه يتراجع ويتركهم ينقلون مشعل..
الدكتور هشام:أبومشعل قل لن يصيبنا إلا ماكتب الله لنا وإنت إنسان عاقل ومؤمن وإذا لسا لمشعل حياه راح يطلع وتفرحون بطلعته وإذا لاقدر الله حصل شي لمشعل تأكد إن هذي أمانه الله وهبها لك وألحين بيسترد أمانته..
أبوفهد بدا يبكي بصوت وحط راسه ع الجدار..
الدكتور هشام:ابومشعل إدع ربك ولاتنسى إن الله قريب يجيب دعوة الداع إذا دعاه وردد حسبي الله ونعم الوكيل وكثر من قول لاحول ولاقوة لنا إلا بالله..
الدكتور هشام :انا طالع لوحدة العناية المركزة والله يكتب إللي فيه الخير...
أبوفهد:انا بطلع معااك...
الدكتور هشام:ألحين ابدا ماينفع بس اوعدك اطمنك..
يطلع الدكتور مع نفس الأصنصير إللي طلع معه سرير مشعل وأبوفهد جلس ع الكرسي إللي جنبه وكله حزن وضيق وأسى..
فجأه يحس بيد ع كتفه ورفع راسه يشوف مين..
أبوعلي:شد حيلك وإدع ربك إن الله يشفيه..
أبوفهد ساكت
أبوعلي:انا من نص ساعه موجود وسألت الدكتور ويقول محتاجين يرتفع ضغطه شوي وتستقر نبضات القلب عشان يسووله غسيل معده وبعد كذا بتزول مرحلة الخطر..
أبوفهد:طيب ابي افهم هو وش شرب..
ابوعلي:إنت لسا مو عارف إيش شرب ولدك؟
أبوفهد:لا ماعرفت كل ماسألت الدكتور يقول شوي وأقولك ويرجع يقول إن الموضوع بيصير فيه تحقيق والله ماني فاهم ولا كان لي خلق افهم بس ابي مشعل يقوم بالسلامه..
أبوعلي:مو معقوله ياخوي ماتعرف وش في ولدك انا عارف إن كل همك يقوم مشعل... بس إنت قلت الموضوع بيصير فيه تحقيق..المفروض حاولت تعرف عشان تعرف وش بتقول بتحقيق؟؟؟
ابو فهد:والله نسيت الدنيا بكبرها بهالحظه ماابي غير مشعل يرجعلي...
أبوعلي:أنا بقولك بس أبيك تمسك أعصابي...
أبوفهد:خلاص يا أبو علي ماعاد في شيء أكبر من طيحة مشعل بالعناية...بس قول..
أبو علي:ولدك مشعل شرب خمر من غرفه فهد وتقريبا الكاسه كانت مليانه..
ابوفهد يصرخ:خمر وش جاب الخمر بيتي..
ابوعلي:لاتجلس تصارخ هنا لااحد يسمعك..
أبوفهد:قول أبي اعرف وش جاب الخمر بيتي ياخي قول شي ثاني غير هالكلام..
أبوعلي:الخمر مو بأي مكان بالبيت..الخمر بغرفة فهد..
ابوفهد :فهد!!!
ابوفهد يتنهد:آآآه هذي آخرة تربيتي يافهد..بس مستحيل فهد مايسويها..
أبوعلي:فهد يا ابوفهد بيسويها مدام إن عنده كل وقت هالفراغ عموما انا الحين بسكت ماراح ازود همك بس تأكد ياخوي ماتوقعت بيوم إن فهد يفصل من المدرسه ويوصل لها المواصيل ويتسبب في طيحة أخوه بالعناية بس ما أقول الله يشفيك يامشعل...ويسامحك ياخوي...
جوال ابوعلي يرن
أبوعلي:هلا علي انا وعمك بالطوارئ تحت تعال هنا..
أبوعلي يقفل السماعه ويلتفت لأبوفهد. .
ابوعلي:هذا علي جاب أم فهد ومها ومنى..
ابوفهد:ليته ماجاب ام فهد هي طاحت في البيت وأنهارت بس لأن مشعل غاب عن الوعي كيف الحين بعد هالأجهزه إللي مغطيه جسمه بتتحمل منظره..
صوت مخنوق بعبرات جاي من بعيد وينادي ابي أشوف مشعل..
طبعا هالصوت صوت أم فهد وتوصل لأبوفهد وتصيح..
ام فهد:ها وش قال الدكتور مشعل بيعيش او خلاص خسرت مشعل..
ابوعلي:يا أم فهد ادعيله أحسن من هالصياح..
أبوعلي:يا أم فهد ادعي ربك وأحتسبي الأجر والله يقوملك مشعل بالسلامه...
منى:بابا قول كيف مشعل الحين؟
أبوعلي:إن شاء الله يابنتي إنه طيب..
مها تحط راسها ع صدر ابوها وصوتها مخنوق بعبراتها:بابا نبي نشوف مشعل بأي غرفه حاطينه..
ابوفهد:أخوك يامها بالعناية والله العالم وحده بحالته..
أم فهد:آآه يامشعل بالعناية أكيد حالته خطيييييييييرة..بس وش بيدي غير إني ادعيلك..
وترفع يدها وتدعي(ياواحد يا أحد يافرد ياصمد إشف ولدي مشعل وقر عيني وعين والده به)
وجلست تردد هالدعاء والصمت مخيم عليهم لحد ماجات اللحظه إللي وعد الدكتور هشام فيها ابومشعل إنه يشوف ولده...
جات وحده من الممرضات وطلبت منهم يطلعون معها لوحده العناية المركزه بناء ع أوامر الدكتور هشام
للي كانت في الدور الثالث بالمستشفى..
قام أبوفهد ومسك يد زوجته وكأنه بهاالمسكه ينقل لها كلمه وحده بإحساس يده(مالنا غير الصبر)...
طلع الجميع فوق لوحده العناية المركزة...
وكانوا واقفين عند الباب ينتظرون إشاره من الدكتور بالدخول وبعد مادخلت الممرضه إللي كانت معاهم لداخل الوحده..
وقفت ام فهد عند الباب وجلست تناظر فيه ولسان حالها يقول:
(آه ياجنيني وش إللي حصل وش إللي صار..
البارح تلعب حولي ونمت بتالي الليل بأحضاني...
وفجأه ياوليدي من حضني تجي وتاخذك الأقدار..
ويقلب نهاري حزن وأعزف بأوتار الندم موالي..
أبي هالباب يفتح ابي أشوفك واسمع الأخبار..
أبي أضمك ع صدري وأطفي بضمتك ناري..)
ويقطع صمتهم خروج الدكتور هشام ويناظر بنظرة أسى..
الدكتور هشام:ابومشعل بسمحلكم بالدخول بس
مو مع بعض لأن هنا ممنوع الزياره..
أم فهد:دكتور انا ابي ادخل أشوف مشعل ماراح أصبر حتى ثانيه ..
الدكتور:تفضلي يا أم مشعل مع أبو مشعل بس ياليت تحافظو ع هدوئكم داخل ..والدكتور مصطفى ألحين مسئول عن حالة مشعل بالعناية...
يدخلون داخل ويبقا خارج الوحده ابوعلي وعلي و منى ومها..
مها:عمي حاسه بضيقه بصدري..
أبوعلي:وشفيك يابنتي أذكري ربك..
مها سندت نفسها ع منى..
مها:آآآه ياراسي حاسه بصداع فضيع..
منى:مها اجيبلك مويه..
مها فجأه تنهار وتطيح من طولها ع الأرض..
منى وهي تضرب ع خدودها عشان تفوقها
منى:مها وشفيك بعد إنتي..ردي علي..
أبوعلي حاول يشيلها عشان ينقلها لأقرب غرفة طوارى وينادي ولده علي
أبوعلي:وشفيك واقف تعال شيل بنت عمك معاي...
علي مصدوم من طيحة مها وجلس يناظر مفجوع..
(ياليت تعبك بعروق قلبي ولا فيك...
ياليتها حتى لو بهالتعب لحظة وفاتي...
تكلمي يابعد عمري قولي وش فيك...
قولي تكفيييييين يانور عمري وحياتي...)

مسكها بيدها عشان يقومها مع أبوه.. وطبعا تجمع عليه إثنين من الممرضين وجابو متحرك ونقلوها لغرفه الطوارى... وكان عندها هبوط حاد بالضغط وسبب لها حالة إغماء بسيطه...
حطولها مغذي بيدها وأكسجين ع فمها..
الممرض خالد:تطمن بنتك بخير وهذا بسبب حالتها النفسيه السيئه وبمجرد ماراح يتعدل ضغطها راح تفوق..
أبوعلي:الله يطمنك..
طبعا منى جالسه ع طرف السرير وجالسه تبكي وقاعده تقول بخاطرها(انا سبب الحاله إللي فيها مشعل يعني انا سبب إنهيار مها..آه ياربي انا السبب في هالمصايب إللي جالسه تتحذف علينا.. ياليتني أنتبهت لمشعل وما أنشغلت باللاب توب وتركته يشرب هالزفت..الله يسامحني كنت جالسه أتفرج ع معاصي ومشعل جالس يموت وراي وأنا ماكلفت نفسي حتى ألتفت له..وربي لو أحد عرف إني كنت مع مشعل لماكان يشرب ماكان احد سامحني..يارب تشفي مشعل يارب يارب)
ابوعلي:منى اجلسي هنا مع بنت عمك وانا بروح للعناية أنا وأخوك علي وإذا فاقت دقي ع جوالي..
منى:أوكيه يابابا
طلع ابوعلي وعلي لوحده العناية وجلسو ينتظرونهم يطلعون عشان يدخلون ويشوفون مشعل ويتطمنون عليه...


**************

في داخل غرفة العناية المركزه

كان في داخل غرفة العناية المركزه أكتر من عشره أسرة ,,,,وبما إن هالغرفه كانت خاصه بالأطفال ,,,كان كل سرير عليه طفل أعمارهم من سنتين لحد عشره سنين.... ولكل طفل حكاية ومأسآه تشبه مآسأه مشعل بالألم والحزن.. وتختلف عنها بالأحداث ...وكانت أصوات الأجهزه تزيد من رعب هالغرفه..
وبأول سرير بها العناية طفل مريض بالسرطان عمره عشر سنين.. وبما إن جسمه ماصار يتحمل العلاج الكيميائي دخل هالطفل بغيبوبه من شهر وحالتها تسوء عن اليوم إللي قبله..
وبالسرير الثاني كانت بنت عمرها خمسه سنين حصل لها حادث سياره وتوفي أمها وأبوها والبنت صار عندها نزيف داخلي وطبعا البنت ماصار ع دخولها العناية غير 7ساعات وحالتها جدا خطيره...
وأما بالسرير الثالث فكان مشعل إللي مغطى بالأجهزه ..وكان ابوه وامه واقفين يترقبون بس حركه بسيطه منه عشان تتطمن قلوبهم..
كانت أم فهد كانت تناظر لمشعل من ور القزاز... وحاولت أكثر من مره تدخل بس منعوها...
كانت عيونها مليانه دموووووووووع.. وكانت ماسكه يد ابوفهد إللي مانطق بحرف من وقت مادخل..
أم فهد:آه يابوفهد بيني وبين مشعل هالقزاز كان ودي أقرب منه وأبوسه..
أبوفهد:يارب تشفي مشعل وقام يردد هالدعاء سبع مرات(أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك)...
جات الممرضه وطلبت منهم يغادرون..
طلعت أم فهد وتركت قلبها بالعناية مع مشعل...
ياقلب ما أبيك بخليك هنا..
تجلس عند مشعل تراعيه..
أبيه بمرضه يحس بالدفا..
أبي يحس إن أمه حواليه..
**
بعد ماطلعو وكان ابوفهد متأثر أكثر من قبل مايدخل و قابلهم أخوه ابوعلي وعلي
ابوعلي:أصبر ياخوي..
علي:بابا نبي ندخل نشوفه..
ابوفهد:وين البنات؟
أبوعلي:بصراحه يا أبوفهد مها هبط عندها الضغط شوي..
أم فهد:بنتي صاير فيها شي.؟؟
علي:لاياخالتي وربي مافيها شي بس هبوط ضغط وشوفوها بغرفه 7 بقسم الطوارئ...
ابوعلي:روح ياخوي لمها وإحنا بنزور مشعل وبنجيكم..
دخل ابوعلي وعلي للعناية ونزلت أم فهد مع ابوفهد لغرفة الطوارى عشان يشوفون مها..
أم فهد:الله يصبر قلبي.. مشعل طايح فوق ومها تحت..
ابوفهد تنهد بصوت عالي..
وصلو لطوارى راحو غرفة 7 وبأول سرير كانت نايمه مها..
أم فهد:مهاوي ياماما وشفيك..
منى:ياخاله هبوط ضغط وأغمى عليها..
أبوفهد:يعني بنتي الحين مو نايمه؟
منى:عمي وربي صحت من حالة الإغماء.. وسألت عن مشعل بس رجعت نامت..
أم فهد وهي حاطه يدها ع شعر بنتها..
أم فهد:طيب وش قال الدكتور؟
منى:يقول هبوط ضغط وبتصحا بعد ساعه وكمان جات الممرضه وقاست الضغط وتقول رجع لمعدله الطبيعي ...
أبوفهد:يا اللا الحمد لله ع كل حال انا رايح لدكتور مصطفى يقولون هو مسئول عن حالة مشعل بالعناية أبي أسأله..
أم فهد:تكفا لاتطول وطمنا..
راح ابوفهد عند الرسيبشن(الإستقبال) وسأل عن الدكتور مصطفى وقالو بأنه بعيادته وراح ابوفهد عنده ودق عليه الباب..
مصطفى:هلا تفضل..
ابوفهد:انا والد مشعل..
مصطفى:هلا فيك يا أبومشعل والله يشفي ولدك..
أبوفهد:آمين يارب ..أبي اعرف عن حالته ألحين....
الدكتور مصطفى: شوف ياأبومشعل ولدك شرب كميه كبيره من الخمر وهالشي سبب له ضعف في عضلة القلب ....وأنت عارف إن مشعل عنده فتحه بالقلب عيب خلقي من ولادته ...وهالشي زاد بخطورة الموقف و سبب في هبوط حاد بالضغط ودخل بغيبوبه...
أبوفهد:طيب حالته مره خطيره وأنا ممكن إذا تستدعي حالته أسفره للخارج..
الدكتور مصطفى:لا يا أبوفهد ليش الخارج وإحنا عندنا أحسن الأطباء والأجهزه ...بس انا احب أقولك بمجرد ماترجع دقات قلبه وضغطه لمعدلاتها الطبيعيه.. راح يفوق وإحنا بنسويله غسيل معده بس ننتظر تستقر حالته..
أبوفهد:يعني هالسم باقي بداخله..
الدكتور مصطفى:لا يا أبومشعل إحنا أعطيناه إبره وابطلت مفعول هالماده بس كمان يحتاج لغسيل معده..
ابوفهد يقوم من ع الكرسي..
ابوفهد:انا استأذنك دكتور
الدكتور مصطفى:لحظه يا أبومشعل..
ابوفهد:نعم دكتور..
الدكتور:في تحقيق بالموضوع ولأنك تعبان طلبت من الضابط يتأجل للعصر..
ابوفهد:الله يكتب إللي فيه الخير استأذنك..
وطلع ابوفهد وبداخله حسره ع ضياع ولده فهد..
راح ابوفهد لغرفة مها وحصلها فافت وجالسه تبكي..
أبوفهد:الحمدلله ع سلامتك وبعدين ليش تبكين أخوك بخير تو طمني الدكتور..
مها:بابا ابي اطلع أشوفه وماما رافضه..
أبوفهد:لا يبنتي بالعصر نجي وأساسا ماراح يدخلونا من جديد..
مها ما أقتنعت وجلست تبكي..
أبوعلي وعلي عند الباب بعد مازارو مشعل
أبوعلي ينادي ابومشعل من ورا الستاره..
أبوعلي:أبوفهد انا برا تعال ابيك..
ابوفهد يطلع
ابوفهد:هلا ابوعلي..
أبوعلي:كيف بنتك مها؟
ابوفهد:الحمدلله فاقت..
ابوعلي:الحمدلله ..وأنا أقول ياخوي لو كل واحد يرجع لبيته والعصر نجي نزور مشعل لأن جلستنا هنا مالها داعي...
ابوفهد:وانا اقول كذا..
نادى ابوعلي بنته منى وطلعت من ورا الستاره
منى:هلا بابا..
ابوعلي:يا اللا قولي لخالتك ومها يلبسون إحنا بنروح البيت..
منى:طيب ومشعل من يجلس معاه؟
ابوفهد:ربك معاه..أسألي خالتك نجيب عربيه لمها إذا ماتقدر تمشي..
منى:لاياعمي انا وخالتي بنساعدها..
طبعا ابوفهد أخذ أم فهد وبنته بسيارته ورجعو البيت..
وابوعلي اخذ بنته منى بسيارته ورجع علي بسيارته..

***************************

في بيت أبو فهد

أم فهد وابو فهد ومها دخلو البت..طلعت مها مع الدرج بتروح لغرفتها ... وكانت تمشي وحاطه يدها على جنبها الأيمن..
أبوفهد:مهاوي لسا تعبانه؟؟
مها:لا يابابا....
أبو فهد:ليش حاطه يدك ع جنبك؟؟؟
مها:بابا عادي دائما يجيني هالألم ويختفي...
أم فهد:صار لها تشتكي من جنبها وأحيانا ظهرها وإذا قلت بوديك الدكتور ترفض...
أبو فهد:ليييييييييييش يابنت ماتبي تروحين لدكتور..
مها:بابا انا مافيني شيء واستاذنكم ابي اطلع غرفتي...
تطلع مها غرفتها...
ينادي أبو فهد الشغاله..
أبو فهد:ميري ميري..
ميري:نعم بابا...
أبوفهد:فهد لسا ماجا البيت؟؟؟
ميري:.........................

*** *****************
في الجزء السابع بنعرف وش ردت ميري ع ابو فهد وكمان بنعرف وش صار بالتحقيق والتطورات بحالة مشعل...

الأمل5
10-18-2008, 06:39 AM
خمسة إللي دخلو ولا وحدة ردت............
أوكبه البارت الجاي ماراح انزله حتى اشوف عشرررررررره ردود....براحتكم أنا دعنانه...

الأمل5
10-18-2008, 08:15 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-19-2008, 01:18 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الأمل5
10-19-2008, 05:46 AM
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

{أنثى بلذة العسل}
10-19-2008, 04:05 PM
وربيييييييييي روعه

يعطيج العافيه

*كلي براءة*
10-19-2008, 11:58 PM
يسلمو يالغلا عالبارت

بانتظارك .....

بدور***
10-20-2008, 02:15 AM
شكرا ياالغلا ع البارت

baby crazy
10-20-2008, 07:41 AM
رووووووووووووعه الله يعطيك العافيه انا دحين قريتها كلها صراحه لا زم تكمليها للاخير وانا بكمل معاك للاخير انشالله..
ننتظرك لا تطولي علينا.....

الأمل5
10-21-2008, 11:52 AM
بقايا الشعنونه،،،كلي براءه،،،بدور،،مشكورين ع متابعتكم لي وبوجودكم أتحمس اكثر وأكملها،،

الأمل5
10-21-2008, 11:55 AM
بيبي كريزي مشكوره ياعمري ع تشجعيك لي وربي مبسوطه بوجودك بروايتي،،

الأمل5
10-21-2008, 12:00 PM
(الجزء السابع)


ميري:بابا يجي فهد بس في يطلع..
ابوفهد:ليش انتي وش قلتيله!!
ميري:انا في كلام مشعل يشرب مويه من غرفه إنتا وهو تعبان في مستشفى..
ابوفهد:إنا لله وإنا إليه راجعون...
أم فهد:ياويلي يابوفهد ضاعو عيالي..مشعل بالعناية وفهد ترك البيت..تكفا دق عليه خله يرجع هذا شي ربي كاتبه لمشعل... ومو معقوله بنترك فهد يضيع أكثر..
ابوفهد يطلع جواله ويدق ع فهد..
ابوفهد:مايرد يا أم فهد..
أم فهد:تكفا دق ثاني مره..
ابوفهد يرجع يدق..
أبوفهد:قفل جواله..
أم فهد جلست تبكي..
أم فهد:تكفا قوم دور عليه..فهد لايسوي بنفسه شي..فهد مراهق يابوفهد ..
أبوفهد يمسك أم فهد بيدها..
ابوفهد:قومي ياعمري ارتاحي بغرفتك وأنا بطلع أدوره..
أم فهد:وين ارتاح يابوفهد وانا عقلي وقلبي مشتت...
((ياابوفهد في ذمتك وشلون برتاح..
وشلون يرتاح قلب دقاته ضايقتني ..
دقه تسألني عن فهد وين
راح..
ودقه عن مشعل أوهامها
أرعبتني..))
يقطع تفكير أم فهد صوت جوال ابوفهد..
أبوفهد يرد ع جواله..
أبوفهد:ألو..
المتصل:...
أبوفهد:إيوه أنا..
المتصل:...
أبوفهد تتغير ملامح وجهه
ابوفهد:خلاص يصير خير انا جاي العصر..
المتصل:...
أبوفهد:لا ماراح يمديني ألحين..إن شاء الله العصر..
المتصل:...
أبوفهد:أوكيه مع السلامه..
ابوفهد يقفل الجوال
ابوفهد :ياللا يا أم فهد نطلع نرتاح..
أم فهد:وشلون بتطلع؟ماراح تشوف وين فهد؟
ابوفهد:يا أم فهد صدقيني بيرجع البيت وين بيروح؟
أم فهد:قبل شوي كنت بتروح وش إللي غيرك!!
ابوفهد:يا أم فهد انا تعبان ابي ارتاح كم ساعه وانا واقف بالمستشفى... برتاح ساعه وبرجع أتطمن ع مشعل... وإذا ع فهد اكيد ماراح يفتح جواله بعد هالمصيبه إللي مسويها... وانا ما اعرف بيت اي واحد من اصحابه..
أم فهد:بس خالد اكيد يعرفهم؟
أبو فهد:بس خالد بالمدرسه ألحين وإذا رجع بيصير خير..
أم فهد ساكته ودمعتها ماجفت من وقت ماطاح مشعل..
أبوفهد يمسح دمعتها بيده..
أبوفهد:قومي يالغاليه..قومي أرتاحي..
تقوم ام فهد وتطلع مع ابوفهد لغرفتهم..


(في غرفة مها)

متمدده مها ع سريرها ومغطيه نفسها وجالسه تبكي وتفكر وتسأل نفسها هالأسئلة
ياترى إذا رحنا العصر المستشفى بتكون حالة مشعل احسن او أسوأ..
بس يمكن فجأه يدق جوال ابوي ويقولون خلاص مشعل ما....
يو و و ه وش هالأفكار_ياربي تشفي مشعل يارب..
يدق بابا غرفتها وتدخل أمها..
أم فهد:مهاوي إنتي نايمه؟!
مها بس سمعت صوت امها جلست تبكي بصوت عالي..
أم فهد وهي تضم مها..
أم فهد:خلاص يابنتي انا مو ناقصه..
مها:ماما أحس نفسي مخنوقه ..ماما ليش ماخليتوني أشوف مشعل..ماما تكفين قولي كيف كان شكله؟
أم فهد:يابنتي إدعي ربك هذا إللي يبيه مشعل منك.. وبعدين انا حاسه إن ربي بيرد لي مشعل.. وبيكبر وبشوف عياله..
مها:ماما خليك عندي ضميني لحد ما أنام..
أم فهد:خلاص يامهاوي نامي وانا بجلس عندك لحد ماتنامين وش تبين اكثر من كذا..
مها تبوس يد أمها
مها:الله يخليك لي ياماما..
((ضميني يايمه أتعبني الخوف...
ما أدري وش جرالي و حصلي..
أصارع الأحزان والقلب ملهوف..
ودي أشوفه عسى الهم عني يجلي..))

¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت أم علي)..

أم علي جالسه مع ابوعلي ومحمد ع الغدا..
ابوعلي:ليش العيال مايتغدون؟
أم علي:مها وعلي الظاهر بينامون..ونوف عاد تعرف حركاتها مسويه رجيم ومحمد يقول بيتغدا العصر ..
ابوعلي:تروحين معاي العصر؟
أم علي:اكيد يا ابوعلي وشلون ما اروح!!
ابوعلي:خلاص انا بطلع انام وقبل صلاة العصر بنص ساعه قوميني..
أم علي:إبشر يالغالي إنت بس روح ارتاح...
يطلع ابوعلي لغرفته ..
أم علي:مريم مريم..
مريم:نعم ماما..
أم علي:شيلي الغدا وسويلي كاسة شاي..
مريم:إن شاء الله ماما..


(بغرفة نوف جالسه نوف ومنى)

نوف ماسكه جوالها بيدها.. وجالس تطقطق عليه كعادتها..
منى:نوف صارلي معاك ساعه وأنتي بس ع الجوال..
نوف:وش تبيني أسوي؟
منى:إنتي مو حزينه ع مشعل..
نوف:وليش انا مو إنسانه!!ولا شايفه إن قلبي حجر مايحس..
منى:ماقصدت كذا.. بس أحسك مهتمه بها الشات اكثر من مصيبتنا بمشعل..
نوف:انا إحتمال أكون اكثر وحده فيكم حزينه بس مو ضروري تشوفون دمعتي عشان تصدقون.. وبعدين خليني أتسلى بها الشات أضيع حزني فيه..
منى:لوشفتي علي شلون كان مرعوب ع مها يوم طاحت..
نوف:الكل عارف إن علي يحب مها..
منى:بس إنتي عارفه إن مها ماتحبه ولاتبيه زوج تقول تشوفه زي فهد وخالد..
نوف:من حقها تختار شريك حياتها..
منى: أقولك انارايحه لغرفتي بنام تبين شي..
نوف:لا بس قفلي الباب وراك..‎
تطلع منى من غرفة نوف..
نوف:آه ياضيقه بصدري..ربي يشفيك يامشعل.. الكل ع باله إني قاسيه وما أحس.. بس مو عارفين إن حنان هالكون ساكن بداخلي..
تنزل دمعة نوف وتمسحها بيدها..
((يقولون ما أحس ويقولون مغروره..
لا هو غرور ولا قلة إحساس فيني..
الحزن بقلبي ودمعتي ماني بمجبوره..
يشوفوها!! ومابيمسحها غير يديني..))
نوف طبعا كانت بالشات وعلاقتها تطورت بمرهف الإحساس..لحد الصداقه من جهة مرهف.. بس نوف كانت فعلا معجبه بشخصيته ..
وإذا حست بضيقه بداخلها.. وشايفه إنها محتاجه تشرك أحد بهمومها.. وطبعا مافي أحد قدامها غير مرهف..تحس إنها تحتاجه بس موعارفه إذا تحب او لا ..او بس هالإحساس إللي داخلها مجرد إحتياج لوجود شخص يسمعها.. يحس بضيقتها وضعفها إللي كانت تخبيها عن الوسط إللي عايشه فيه.. وبما إن مرهف مجرد نك موجود بشات وراه إنسان طيب وحنون فيكفيها هالحنان منه في لحظة الضيق..
نوف ترسل مسج لمرهف ع الخاص..
نوف:حاسه بضيقه بداخلي.
يرد مرهف:سلامتك من الضيقه وشفيك..
نوف:ولد عمي صار عليه حادث وبالعناية..
مرهف:الله يشفيه ومايشوف شر بإذن الله وكيف حالته؟
نوف:مرره خطيره بغيبوبه..
مرهف:خلاص حبيبتي إدعي ربك يشفيه..ولاتضيقين خاطرك..
نوف:حبيبتي؟
مرهف:آسف إذا تجاوزت حدودي..
نوف ماردت
مرهف:خلاص قلنا آسفين..
نوف:لاتعتذر مرهف خلاص هي وصلت بوقتها وبإحتياجي لها..بس ارجوك لاتعيدها..
مرهف:ليش ما اعيدها؟
نوف:ماعليش مرهف مضطره اطلع..تعبانه ودي أنام..
مرهف:أوكيه بس اوعديني..
نوف:بإيش اوعدك؟
مرهف:تنتبهي لنفسك..
نوف:ليش أهمك؟
مرهف:مو مهم تعرفين..
نوف:اوكيه براحتك..أنا طالعه..
مرهف:بحفظه..
تسجل خروج من الشات وتحط جوالها ع الصامت.. وتحط راسها ع مخدتها والف فكره وفكره براسها.. بس قاومت هالأفكار لحد مانامت...


¤¤¤¤¤¤¤¤¤

(في وقت العصر)

(في بيت أبوفهد)

منال نازله من الدرج تركض لأبوها إللي كان جالس بالصاله..

منال:بابا مها تقول إن مشعل تحسنت حالته..
ابوفهد:إيوه يابابا..انا دقيت ع المستشفى الظهر وقالو إن حالته تحسنت ومستقره حاليه ومسوين له غسيل المعده..
منال:الحمدلله يابابا..بس ماما تقول إن مشعل أخذ علبة عصير كانت طايحه بالحديقه في الشمس وشربها..ليش يابابا ماتهاوش ميري عشان ثاني مره تنظف الحديقه زين..
ابوفهد:خلاص يابابا انا هاوشتها..
مها وأم فهد ينزلون من فوق
مها:يا اللا بابا إحنا جاهزين..وخالد ينتظرنا بالسياره..
أم فهد:يا أبوفهد وش بتقول في التحقيق..
أبوفهد:ربك يعين..
منال:بابا بروح معاكم..
أبوفهد:لا يابنتي إنتي بتجلسين هنا مع الشغاله..
منال:بابا لييش!
ام فهد:منال قلنا خلاص إنتي بتجلسين هنا..
يطلعون السياره وفي طريقهم للمستشفى..
أم فهد:ابوفهد بعد مانرجع خذ خالد معاك وروح بيت صاحبه ناصر وأسأل عن فهد..خالد يقول إنه يدل البيت..
أبوفهد:مايحتاج اروح انا عرفت وين فهد..
أم فهد:الله يطمنك بالخير وين؟
أبوفهد:بمركز الشرطه..داقين علي الظهر ..
أم فهد:ليش وش مسوي بعد..
ابوفهد:كان طالع الصبح مع أصحابه يفحطون ع سيارته والسياره عليها تعميم من اول ومسكوهم..
أم فهد:لاحول ولاقوة إلا بالله..طيب وش بتسوي..
أبوفهد:انا أقدر أكلم واحد واطلعه بس انا قررت اخليه ثلاثه أيام يتأدب عندهم..
أم فهد:لايابوفهد حرام عليك..
أبوفهد:خلاص أنا قررت وقفلي ع هالموضوع..وخلينا بمشعل..
أم فهد تسكت ويوصلون للمستشفى.. وطبعا كان في وقت زيارة وطلعو للعناية المركزه..
دخلت أم فهد مع خالد وهي حاسه إن خطواتها مره ثقيله..
أم فهد تقريبا وقفت بنفس المكان إللي وقفت فيه الصباح وبنفس الحزن،،،وبنفس الدموع،،، وبنفس الأمل،،، وكمان بنفس الدعوات..
أم فهد تناظر لولدها بحزن وطبعا هالمره متماسكه اكثر من الصباح.. بعكس خالد إللي كل شوي يمسح دموعه بشماغه..
خالد:ماما شوفي يد مشعل جالسه تتحرك..
أم فهد:الحمدلله..يارب تتم هالنعمه ويقوم مشعل..
يجي الدكتور مصطفى
الدكتور مصطفى:السلام عليكم..
أم فهد وخالد يردون السلام
الدكتور مصطفى:أبشرك يا أم مشعل ولدك متحسن وإن شاء الله يقوم بالسلامه..
ام فهد:من جد يادكتور اوجالس تطمنا..
الدكتور مصطفى:لا والله أنا جاد بس انا متأكد هالتحسن السريع بحالة مشعل كان وراه دعاء الوالدين الله يخليه لكم..
أم فهد:الحمدلله يادكتور..
خالد:دكتور انا شايفه مشعل جالس يحرك يده..
الدكتور مصفطى:الحمدلله..و مشعل حاليا تحت مفعول التخدير إحنا مخدرينه عشان يرتاح بعد غسيل المعده..ولو شلناه عنه راح يصحا..
أم فهد:تكفا يادكتور شيله ابي أشوف ولد صاحي وجالس ويناديني..
الدكتور مصطفى:إن شاء الله يا أم مشعل بنشيله بس مو ألحين..خليه يرتاح وضروري يمر ع حالته 24 ساعه عشان نطمن عليه وبعدها راح نطلعه للجناح بإذن الله..
أم فهد:الله يبشرك بالخير..
الدكتور مصطفى:وين ابومشعل؟
أم فهد:خارج وحدة العناية..
الدكتور مصطفى:انا استأذن بطلع لأبومشعم..
طلع الدكتور لأبوفهد وسلم عليه..
الدكتور مصطفى:الحمدلله ع سلامة ولدك..
ابوفهد:الله يسلمك وجزاك الله ألف خير..
الدكتور مصطفى:يا ابومشعل ابيك بعيادتي بعد ربع ساعه راح يكون الضابط محمد موجود..
ابوفهد:يصير خير إن شاء الله..
ينزل الدكتور وتطلع أم فهد وخالد من العناية ويدخل ابوفهد ومها..
بنفس الوقت يجي ابوعلي وأم علي
أم علي:شخبارك يا أم فهد والحمدلله ع سلامة مشعل..
ام فهد:الله يسلمك يا أم علي وماكان لها داعي تجين..هذا إحنا نشوفه من ورا القزاز وبس..
أم علي:الله يسامحك..والله مشعل زي عيالي يا أم فهد..
أم فهد:الله يجزاك الجنه..ويحفظلك عيالك..
أبوعلي:خالد وين ابوك؟
خالد:بابا ياعمي دخل يشوف مشعل لأنهم مانعين يدخل لأي مريض اكثر من شخصين بنفس الوقت عشان مايصير زحمه..
أبوعلي:ابوك دخل لوحده..
خالد:لا معاه مها..
في داخل العناية..
مها جالسه تناظر بأخوها وتبكي..
مها:بابا شلون تقولون تحسن وانا شايفه هالأجهزه عليه..
أبوفهد:يابنتي إنتي ماشفتيه الصباح وشلون كان وجهه أزرق بس الحمدلله الحين تحسن..
مها:الحمدلله يابابا إني ماشفته..
ابوفهد:ياللاا يابنتي نطلع..
مها:بابا خلنا شوي..
ابوفهد:يابنتي وش بنستفيد غير إنا نعور قلوبنا..خلينا نطلع انا عندي موعد مع الدكتور..
مها:خلاص يابابا ياللانطلع..
((لو ادري وجودي بيفيدك بشي..
يامشعل ماتركتك أختك لو ثواني..
لكن ادعي ربي قادر على كل شي..
يقومك لنا وأشوف ضحكتك ياغناتي..)))
يطلع ابوفهد ومنال من العناية ويقابل أخوه برا عند العناية..
ابوعلي:ها يا ابوفهد وشلونه الحين؟
أبوفهد:إن شاء الله بخير..
أبوعلي:انا داخل مع زوجتي نشوفه..
أبوفهد:وانا بآخذ اهلي بحطهم بالإنتظار وبروح لدكتور..
ينزل ابوفهد مع زوجته وعياله ويحط مها وأمها بإنتظار النساء ويروح هو وخالد عند الدكتور..
وصل للعياده وطلب من خالد ينتظره برا ودق الباب ودخل..
ابوفهد:السلام عليكم..
الدكتور والضابط:وعليكم بالسلام..
الدكتور مصطفى:انا بترككم الحين..
يطلع الدكتور ويقفل الباب..
الضابط:الحمدلله ع سلامة مشعل..
ابوفهد:الله يسلمك..
الضابط:ها يا ابومشعل ياليت تقول شلون صارت الحادثه..
ابوفهد:قضاء وقدر..
الضابط:اكيد قضاء وقدر بس قصدي وشلون ولدك شرب هالسم..
ابوفهد:قضاء وقدر..
الضابط:وبعدين يا ابوفهد معك انا هنا في مهمه..ولازم تقول شلون شرب الخمر..
ابوفهد: طلعو أخوان مشعل للمدرسه وتركو الباب مفتوح وطلع بعدهم والظاهر حصل علبه مويه فيها هالسم طايحه بالشارع والولد صغير وشربها..وأمه شافت هالعلبه،،
الضابط:طيب موجوده هالعلبه عندكم!
أبوفهد:لا أمه رمتها..
الضابط:يا أبومشعل ما أظن إنك تصدق معي..
ابوفهد:هذا إللي عندي..
الضابط:يا أبومشعل إحنا لازم نعرف من وين جا الخمر وع الأقل يمكن نحصل خيط يوصلنا للمروج..
ابوفهد:ماعليش هذا إللي عندي..
الضابط:اوكيه يا ابومشعل انا راح اقفل المحضر ع كذا بس تمنيت تساعدنا..
ابوفهد:تآمرني ع شي..
الضابط:مشكور..
يطلع ابو فهد ويمر ع الدكتور مصطفى وسأله عن المستجدات بحالة مشعل.. وطمنه إنه ممكن بكره بنفس الوقت إللي دخل فيه المستشفى يطلع من العناية ويدخل الجناح بعد مايمر ع حالته 24 ساعه..
ابوفهد اخذ زوجته وعياله وراح لبيتهم..


¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)

تدخل أم علي البيت بعد مانزلها ابوعلي وراح لشغله..
تنزل منى من فوق..
منى:ها ماما شلون مشعل..
أم علي:ابوك يقول أحسن من الصبح بس انا والله خفت من هالأجهزه إللي عليه..
منى:ماما كيف مها شفتيها..
أم علي:ماعليها طيبه..
منى:بكلمها بعد المغرب وأطمن عليها..
أم علي تجلس ع الكنبه وتمسك التلفون وتدق ع أختها أم فارس..
أم علي:ألو
أم فارس:هلا
أم علي:شخبارك
أم فارس:بخير إنتي وشخبارك وأخبار أم فهد وكيف ولدها عساه طيب..
أم علي:الحمدلله بخير وانا داقه كنت ابي أعلمك..
أم فارس:ولدك علي دق ع فارس الظهر وقاله وربي ضايق صدري من وقتها..
أم علي:الله يقومه بالسلامه..اجل انا اضطر يا أم فارس أقفل والله ودي انام ساعه قبل المغرب والله إنا معفوسين من الصبح..
أم فارس:خلاص يا أم علي سلميلي ع العيال..
أم علي:يوصل إن شاء الله مع السلامه..
أم فارس:مع السلامه..
تقفل أم فارس وتدق ع ثابت بيت أم فهد ومافي احد يرد..
ينزل ولدها فارس من فوق..ويبوس راس أمه..
فارس:وشفيك ياماما ضايق صدرك..
أم فارس:ابد كنت ادق على بيت أم فهد ابي اكلمها وأتحمدلها بسلامة ولدها بس محد يرد..
فارس:دقي ع جوالها..
أم فارس:ماعندي رقمه بس بدق ع احلام يمكن يكون عندها..
تدق ام فارس ع أحلام..
أحلام:هلا..
أم فارس: هلا فيك وشخبارك..
أحلام:هلا ماما انا طيبه وبعدين وشفيه صوتك!!
أم فارس:ابدا يابنتي بس مشعل ولد عبدالله يقولون شرب لبن منتهي تاريخه ونايم بالمستشفى..
(طبعا فارس قال لأمه كذا يخاف أمه يزل لسانه بجمعة هالعجايز إللي عندها كل عصرية)..
أحلام:بس عساه مو تعبان مره..
أم فارس:لا يقولون متحسن بس ابي رقم جوال أم فهد إذا عندك..
أحلام:لا والله ياماما موعندي بس عندي رقم مها..
أم فارس:خلاص كلمي فارس وأعطيه الرقم عشان يدقلي من جواله..
أم فارس اعطت السماعه فارس..
فارس:هلا حلومه شخبارك..
أحلام:هلا حبيبي انا بخير شلونك إنت..
فارس:بخير،، ها وش اخبار هالعجيز إللي عندك..
أحلام:ههههه ياليت عندها بنت وأزوجك بنتها..
فارس:هههههاي حرام عليك،، وش سويت فيك يوم إنك حاقده علي..
أحلام:ههههاي وش حقده،، انا ابي أزوجك وأكمل نص دينك..
فارس:عساه ماكمل هالنص قولي آمين..
أم فارس:وجع اخلص وخذ الرقم منها..
فارس:حلومه أمي عصبت هاتي الرقم لاتحط فنجان قهوتها بجبهتي..
أحلام:تستاهل ههههه بس ياللا خذ الرقم..
فارس:إيو ه هاتيه_صفر خمسه خمسه سته خمسه.........
فارس تغير ملامح وجه..
فارس:متأكده من هالرقم..
أحلام:إيه ليش!
فارس:.....

¤¤¤¤¤¤¤
نهاية الجزء السابع وبالبارت الجاي بنعرف وش قال فارس لأحلام ...

عبوره الحبوبه
10-21-2008, 03:21 PM
كمليهااااااااااااا حلووه حيييييييييييييييييل

{أنثى بلذة العسل}
10-21-2008, 04:51 PM
رووووووووعه البااااارت
اممممم ايش ممكن يقول فارس للأخته؟؟؟
بليززززززززززز لاتطولينن علينااا
وبسألك بقى للروايه كم بارت وتخلص؟؟؟
من جد اسلوبك مبدع الله يحفظك

بانتظااااااااااااااااااااااارك

$$بقايا امل$$
10-21-2008, 05:40 PM
اسلووووووووووب ذووووووق
بكل فخر واااااااااااااااااصلي يا الغلا

$$بقايا امل$$
10-21-2008, 05:47 PM
حماااااااااااااااااااااس يا بعدي
واااااااااصلي

*كلي براءة*
10-22-2008, 10:52 AM
تسلمين يالغلا عالبارت

حمدالله على سلامة مشعل وزين سوى ابو فهد لما رفض يطلع فهد من الحجز يمكن يستفيد من هالتجربة المرة ويعتدل للاحسن ان شالله......

الأمل5
10-22-2008, 11:33 AM
عبوره الحبوبه..هلافيك ياحياتي وسعيده بوجودك معي بروايتي ومشكوره ع متابعتك...

الأمل5
10-22-2008, 11:37 AM
بقايا الشعنونه..هلافيك ياعمري وشوفي البارت الجديد.. وأعرفي وش قال فارس لأخته..ع فكره ماطولت عليكم لأني تحمست من حماسكم..

الأمل5
10-22-2008, 11:41 AM
بقايا أمل هلا فيك حياتي ونورتي المنتدى ومشكوره ع مرورك ...

الأمل5
10-22-2008, 11:44 AM
كلي براءه هلافيك حياتي ومشكووووره ع متابعتك وربي مايحرمني منك ولامن مداخلاتك...

جوهرة القصر**
10-22-2008, 11:47 AM
يسلموووووووووو ياالامل على الروايه رووووووووعه بس متى بتنزلين الجزء الثامن

الأمل5
10-22-2008, 12:09 PM
(الجزء الثامن)


فارس: مو معقووله..
أحلام:فارس وش السالفه؟
فارس: السالفه ياحلومه كبرت وخلفت وصارت عندها عيال بعد..
أحلام:ياحسرتي ع أخوي خرف وهو باقي ماعرس..
فارس:إيه والله الظاهر إني خرفت بس بدق لأمي وبرجع أكلمك..
أحلام:طيب عادي دق وأعط ماما الجوال وخلنا ع الثابت..
فارس:لا أبي أكون كلي أذآن صاغيه أخاف تغني زي البارح..
أحلام:ههههه وربي موفاهمه شي مين إللي بتغني!!... بس بنتظرك لاتطول علي ترى أحب السوالف مووت بالذات لاقال راعيها سر..
فارس:هههه إيه عشان تنشرينها..بس أقول إقلبي ذالخشه وخليني ادق لأمي وبرجع أكلمك ..ياللا باي..
أحلام:باي..
أم فارس:ها خلصتو هذره انت وأختك..
فارس يعطي أمه الجوال:هههه ياماما انا أقول لحلومه انا بقفل وتقول لحظه بقولك سالفه..
أم فارس:وجع صار لي ساعه انتظركم هات الجوال بس..
أم فارس عصبت وأخذت الجوال وحطتها أذنها وجالسه تنتظر مها ترد...
مها جالسه تناظر بالرقم..
مها تكلم نفسها بإستغراب:هذا رقم فارس..غريبه دق علي..يوووه إحتمال أنا مشبهه ع الرقم مو معقوله هذا فارس.. بس برد وبشوف..
مها ترد ساكته:..
أم فارس:ألو..
تآخذ مها نفس:هلا خالتي أم فارس..
أم فارس:هلافيك..ماشاء الله عليك عرفتيني..
مها:إيه خالتي صوتك معروف..
(على مين يامها صوتها معروف قولي رقم فارس معروف)..
أم فارس:ها شخبار أخوك بعد هاللبن إللي شربه؟؟
مها:اي لبن خالتي..
أم فارس:مايقولون شارب له لبن منتهي تاريخه..
(مها عرفت إنها مصرفين عليها السالفه وأنبسطت إن سالفة فهد ماراح تتجاوز بيتهم وبيت عمها)...
مها:إيه ياخالتي ماعليه طيب بعد اللبن تحسنت حالته عن الصباح..
أم فارس:وش بلاك تقولين اي لبن لايكون بأخوك عله ثانيه..
مها:لا ياخالتي بسم الله عليه إن شاء الله طيب بس لأنه شرب حليب مو لبن(ههههه تبي ترقع السالفه بعد ماتوهقت)..
أم فارس:لبن ولا حليب نفس الشي وأنا أمك..
مها:إيه صح ياخاله بس ما أنتبهت..
(مها جالسه تقول بخاطرها ياربي وش ذالنشبه)..
أم فارس:أمك عندك أبي أكلمها..
مها:لحظه ياخاله بوديلها الجوال بغرفتها..
أم فارس:بس عجلي علي..
راحت مها لغرفة أمها ودقت الباب ودخلت..
مها:ماما خالتي أم فارس تبيك ع الجوال..
أعطت امها الجوال وقالتلها:انا رايحه لغرفتي وبعدين راح أجي وآخذه..
أم فهد:خلاص يابنتي روحي نامي ريحي نفسك..
أم فهد:هلا أم فارس..
أم فارس:.....
مها طلعت وراحت لغرفتها وبداخلها ألف تساؤل وتساؤل...
دخلت غرقتها وجلست ع سريرها.. وحطت مخدتها بحضنها.. وسندت يدها عليها.. وجلست تفكر..
مها:ياربي هذا أكيد رقم فارس يعني انا مو مشبه عليه..والأكيد عرف إنه أنا إللي داقه البارح..
وتناقضها فكره ثانيه:ليش ضروري يكون لسا فاكر رقمك وخصوصا إن صوته كان نايم يوم رد أكيد إنه نسي السالفه..
مها:أكيد احلام هي إللي داقه من جوال فارس لأن رقمي بس عند احلام..
وتناقض هالفكره بفكره ثانيه..
بس لو أحلام إللي داقه لأمها كان دقت من جوالها..
مها:ياربي وش فيني أنا مو فاهمه وش ابي بالضبط..!!!أبي يكون فارس عرفني او لا؟ولا عارفه إذا ابي أحلام إللي دقت او فارس!بس خلاص أنا داقه غلطانه وهالموضوع حصل عادي ومر بسلام..
فجأه يتوقف عقلها عن التفكير ويجاوبها قلبها(لا موعادي ولامر بسلام أنا حسيت بنبضاتي شي غريب)..

مها تحط مخدتها ع السرير وتقوم تطفي النور وتتمدد تبي تنام..
مها حست بشي داخلها يقول:لاتنكرين في شي تغير بداخلك بعد ماسمعتي صوت فارس..
مها غمضت عيونها وهي تحارب هالأفكار وبنفس الوقت تدعي لمشعل وإن الله يفك هالضيقه عنهم..
((¤¤صحيح هالدنيا ماتسوى عذاب تحمله وهموم..
انا ودي أعدي الهم وأفرح باقي أيامي...
ولكن الشقا موجود وهبوب الريح جاب غيوم..
وقلبي مابقى يقوى وخابت كل أحلامي))
¤¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت أم فارس)


أم فارس جالسه تكلم بالجوال وفارس متمدد ع الكنبه وحاط يده تحت راسه وبداخله هالتساؤلات.. ياترى وش كان شعورها لماشافت رقمي يدق عليها.. بس أكيد خافت تحسب إني واحد من شباب هالأيام وداق أزعجها..
بس رجع يقول لنفسه:لا لوعرفت إني فارس أكيد ماراح تخاف بس اكيد تفاجأت..!!
ورجعت فكره تقول:وش عرفها إن هالرقم رقمي وهي داقه غلطانه البارح أكيد ماعرفت إلا بعد ماسمعت صوت أمي...!!بس وشلون دقت ع رقمي بالذات وتطلع غلطانه!!
جلس يناظر فارس بأمه ويقول:
أكيد هالإجابات عند حلومه... أمس كان جوالي معاها بس اخلي أمي تخلص وبدق واسأل أحلام..
أم فارس تقطع افكاره..
أم فارس:فارس خذ جوالك..
فارس يقوم ياخذ جواله وياخذ مفتاح سيارته وقال لأمه:ماما انا طالع لواحد من اصحابي..تبين شي!!
أم فارس:أبيك تنتبه لنفسك...
فارس:إن شاء الله..
طلع برا البيت وفتح سيارته وجلس وفتح المسجل وكان الصوت واطي بس مو مره(بالعربي الولد صاير حبيب ويبي يسوي جو بسيارته هههه)..
طلع جواله من جيبه ودق ع أحلام..
أحلام:هلا فارس ليش تأخرت..
فارس:أمي كانت تكلم وطولت..
أحلام:إنت لسا بالبيت..؟
فارس:لا جالس بسيارتي عند البيت..
أحلام:وشفيك متضايق قبل شوي كنت تضحك ومبسوط وألحين أحس ضايق صدرك..
فارس:ههههه لا والله موضيقه بس حيره وإحساس غريب..
احلام:هذا كله من رقم مها وبعدين وش سالفة رقمها..
فارس:البارح دقت علي وتقول هذا جوال منى..
أحلام:إيه صح البارح دقت عليها منى بنت خالتي من جوالك لماكان معاي..طيب وش صار لايكون إنت غلطت عليها!!
فارس:افا يا أحلام انا ماعندي هالسوالف بس....
أحلام:بس إيش!!مو فاهمه..
فارس:أحلام إنتي أختي واكيد بتفهميني..
أحلام:قول حبيبي أنا أسمعك..
فارس:البارح بعد ماسمعت صوتها حسيت بإحساس غريب وربي كأني أعرفها من زمان..لدرجه جلست أناظر برقمها أكثر من ساعه والنوم طار من عيني..وألحين أكتشف إن البنت إللي البارح وأسرتني بس بصوتها وخجلها تطلع بنت عبدالله الراشد.. وغيركذا انا دائما أسمع عن هالبنت إنها حلوه وحنونه وعاطفيه..
فارس يسكت فجأه..
أحلام:هههه فارس مافهمت لاتقول إن الحب عندك من أول نبرة صوت.. ترى انا الحب من اول نظره مابلعته..
فارس:حلومه وجع جالسه تستهبلين..
أحلام:وش تبيني أقول بنت داقه غلطانه البارح..وألحين تقول أحبها..
فارس:أقولك انا غلطان إني قلتلك..
أحلام:فارس خلاص آسفه لاتزعل وبعدين تعال هنا وش عرفك إن مها ألحين حاسه بنفس إحساسك او إنها داريه عن هوى دارك...
فارس:أقول مالت عليك يالخبله انا أقفل أحسن..
أحلام:هههه لا خلاص بس من جد وشلون تعرف إذا مها أثر فيها صوتك زي ما أثر صوتها فيك يعني أقصد الحب من اول نبرة صوت..
فارس:هههههه غصب اتحمل ثقالة دمك وش اسوي حاجتي عندك لازم أصبر..
أحلام:عندي؟؟وشلون..
فارس:دقي عليها وحاولي تعرفي منها اي شي...
أحلام تضحك بصوت عالي
أحلام:وش أدق عليها؟تبي أقول ترى أخوي المزيون غرقان بحبك لشوشته بس لأنه سمع صوتك...
فارس:ههههههه لا لا وش غرقان مالت عليك وربي مايستفاد منك شي...
أحلام:في ذمتك فارس إللي جالس تقوله كلام واحد عاقل..
فارس:هو الحب ياحلومه يعرف العقل..
أحلام:هههههههههههه لا مستحيل تكون إنت أخوي...
فارس:يعني لا أحب عشان اكون أخوك..
أحلام:إنت جاد يافارس اوجالس تستهبل..
فارس:لا وربي وإللي يحفظلك هالعجيز إللي تنكد عليك إني صادق..
أحلام:ههههههههههه
فارس:تكفين أحلام بس ابي اعرف..
أحلام:وش تبي تعرف؟؟قول وانا بحاول أساعدك وش اسوي الشكوى لله أخوي يحب ولازم أوقف جنبه..
فارس:ابيك بس تعرفين هي تحس بنفس إللي أحسه..
أحلام:ههههههه وش إللي تحس فيه أنت يابعدي..
فارس:أفا عليك الحب من أول نبرة صوت..
أحلام:هههههههه وربي ضاربه كل فيوزك..
فارس:أقولك شي ماعندك سالفه وبس..
أحلام:وإنت بعد وربي ماعندك سالفه..تبيني ادق ع البنت وأقولها وش تحسين.. أساسا البنت أخوها تعبان مو فاضيتلك انت وأحاسيسك..
فارس:إقلبي خشتك انا بروح لواحد من اصحابي..
احلام:وانا بعد عندي شغل وعطلتني عنه..
فارس:ياللا باي يالخبله..
أحلام:وإنت باي ياعاشق الغفله..
فارس يضحك بصوت عالي ويقفل الجوال..
وربي إحساسي يقول إن تفكيرها مشغلها فيني..آه لو اعرف بس وربي لاتكون هالدنيا ابتسمتلي..
يشغل سيارته ويرفع صوت مسجله ع الأخير وطبعارايح في طريقه لصديقه عبدالعزيز ...

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(تقريبا ع الساعه 12 بالليل في بيت أم فهد..)
منال جالسه على التلفزيون لوحدها وتنزل مها من فوق..
منال:هلا مهاوي وربي طفشانه فقدت مشعل كان دائما يطفشني ع التلفزيون..
مها:خلاص يامنال لاتعورين قلبي إن شاء الله يطلع بالسلامه.. وبعدين وين امي وأبوي وخالد..!!
منال:بابا طلع نام بعد العشا ع طول وماما توها تطلع وخالد راح مع ولد عمي علي..
مها:وإنتي جالسه لوحدك؟
منال:مافيني نوم..وع فكره منى دقت على جوالك وماما قالتلها إنك نايمه..
مها:طيب وينه جوالي..!!!
منال:شوفيه هناك ع الكنبه مكان ماكانت جالسه أمي..
مها أخذت جوالها وفتحت ع القائمة ودخلت السجل وراحت ع المكالمات المستلمه وجلست تناظر برقم فارس..
مها جالسه تقول بداخلها:ليش حاسه إن هالرقم يعنيلي شي مع إني ماشفت من صاحبه ولاشي..ليش جالسه اعطي الأمور أكبر من حجمها..وليش بهالسهوله قلبي تتغير دقاته لاناظرت بها الرقم..
معقوله هذا إحساس طرفه الأول سكن بداخلي وطرفه الأخير بداخل فارس..
يقطع تفكيرها صوت باب الصاله ..طبعا كان خالد فتح بمفتاحه ودخل..
خالد:السلام عليكم..
مها ومنال:عليكم بالسلام..
خالد:كيفك مهاوي..كيف الضغط معاك..
مها:الحمدلله بخير..ها في اخبار عن مشعل..
خالد:ليش ماما ماقالتلك..
مها:ليش في شي جديد..
خالد:في الخير إن شاء الله..بابا دق ع الدكتور بعد صلاة العشا وقال إن حالة مشعل تحسنت وبكره بيطلعونه للجناح ولازم ماما تكون موجوده عشان إذا صحا من التخدير تكون ماما عنده...
مها:الحمدلله ...
منال:وقالت ماما كمان انا بكره اروح معاكم العصر عشان أزوره وبابا وافق...
مها:خالد وش صار ع فهد..
خالد:بابا يقول راح يطلعه السبت..انا بطلع غرفتي أنام..
مها:طيب تعشيت..
خالد:إيه مع علي وتراه سأل عن صحتك ..
مها:سألت عنه العافيه..
طلع خالد وجلست مها ومنال ع التلفزيون..


¤¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت أم علي)...


(في غرقة منى)..
منى:بدق على ريومه اكيد زعلانه.. لأنها دقت اكثر من خمس مرات ومارديت..
منى تآخذ جوالها وتطلع رقم ريم وتدق..
ريم:نعم..
منى:حلوه هذي نعم لايكون غلطت بالرقم..
ريم:وش تبين؟
منى:ريومه عارفه إنك زعلانه بس مو بها الإسلوب تكلميني حتى لو كنتي زعلانه...
ريم:بأي إسلوب تبين أكلمك!!
منى:بإسلوب أرقى من كذا..ع الأقل أحترام للي بينا..
ريم:وش بينا!!لاتقولين الحب ترى إنتي ماتعرفين وش معنى الحب..
منى:كل هذا عشان دقيتي ومارديت ..ترى كان عندنا ظروف..
ريم:لا مو بس لإنك مارديتي إنتي صايره لك فتره متغيره..
منى:في إيش متغيره ماني حاسه بها الشي ع الأقل فهميني..
ريم:بصراحه إنتي ماتعرفي معنى الحب..
منى:وبعدين معاك ترى من جد زودتيها..
ريم:انا صار لي معاك تقريبا سنه وكل يوم أحاول أعلمك الحب صح بمعناه وإنتي مو راضيه تتعلمين..
منى:ريم وش هالكلام الجديد..
ريم:امس الثلاثاء طلبت منك نجلس لوحدنا.. بصف ثالث ثانوي بعد ماطلعو وإنتي رفضتي..
منى:أوكيه وإحنا جلسنا لوحدنا بالساحه وش كانت تفرق؟مو كفاية إني تركت صديقاتي عشانك وتخلو عني بسبب وجودي معك ولما خيروني بينك وبينهم أخترتك...
ريم:بس إذا انت تاركه صديقاتك عشاني..انا تركت ها العالم كله عشانك..ياليت تحاولي تحسين بمعنى الحب صح وتحاولي تعيشينه بكل متعه..
منى:ريومه انا أحبك ومو بس أحبك إلا أعشقك ليش جايه تقولي هالكلام؟..
ريم:أثبتيلي هالحب مابي كلام..ترى هالكلام لايودي ولايجيب..
منى:شلون أثبتلك..!!
ريم:ابي أسألك ليش أحسك تخافي لما أمسك يدك وغيركذا تسحبيها ع طول..
منى تسكت ماتتكلم...
ريم:منو حبيبتي انا أحبك ولأني أحبك أحتاجك..ترى مافي حب بدون إحتياج..
منى:شلون محتاجه ماني فاهمه؟..
ريم:ابي أحس بحنانك ..ابي أحس بحبك..ابي أحس إنك ملكي..وبعدين إنتي مو تغاري علي من نوره..
(نوره هذي معجبه من معجبات ريم وأغلب مشاكل منى مع ريم عشان هالبنت طبعا من باب الغيره ع قولت منى)...
منى:قولي إنك تحبيها..
ريم:انا لوأحبها كان عادي صارحتك بس لأني ما أحبها..وبالرغم إنها عارفه هالشي ومع ذلك تتعمد توقف معاي تسألني عن أي شي.. أحسها تعرف تملكني بطريقه مسكتها ليدي وحتى نظراتها أحسها بنت عندها شي كبير في الحب تقدر تقدمه...
منى:لاتقولين كذا..أساسا مافي أحد يحبك ربع حبي..
ريم:منو انا عارفه بس إنتي تحرميني من إحساسي بهالحب معك..
منى:ريم مو عارفه وش أقول..
ريم:أبيك بس تسلميني نفسك لماتكوني معاي..ماني عارفه مبرر لها الخوف وانا بنت مثلك..
منى:أنا طول عمري مسلمتك نفسي وقلبي وكل شي فيني..
ريم:لا أبيك تسلمينها لي وتشيلي هالخوف من داخلك ..منو ياعمري وربي لوتعرفي بالحنان إللي بداخلي ماترفضيه..
منى ساكته...
ريم:انا قلت بس جربي وإذا ماحسيتي بالراحه معاي اوعدك أتحمل أنا هالجفا منك بس عشان راحتك..
منى:أوكيه حبيبتي..
ريم:منو انا أحبببببببببببك...
منى:وانا أمو و و و و ت فيك..
ريم:حبيبتي انا انشغلت وبتركك تفكري بكلامي..
منى:أوكيه حياتي بس إنتبهي لنفسك..
ريم:وإنتي كمان..ياللا باي ياروحي..
منى:باي حياتي..
منى قفلت جوالها وحطته ع صدرها وجلست تفكر بكلام ريم..وبدا صراع بداخلها..بين مبدأها بالحب وإحتياجها لهالحب إللي عرفت ريم كيف تثيره بإسلوبها...
وبداخلها جانب يقول:لايا منى خلي حبك لريم إحتياج مشاعر وبس إنسانه لاضاقت فيك دنياك تروحين لها.. وتحسي بالسعاده وإنتي معاها.. بالرغم من ضيقتك..
وجانب يقول:من حقك تعيشي هالحب بكل معانيه... وتعطي نفسك حقها... في إنها تعيش هالحب صح... وبعدين ريم بنت مثلك شلون تخافي منها..وإللي طلبته ريم مايتجاوز أحضان وبوس ولمسة كفوف..
(غمضت ريم عيونها وجلست تفكر بكم صوره شافتها بلاب توب فهد وبما إنها أنثى وبسن 17سنه أكيد راح تغلب عواطفها ع عقلها بالذات إن حبها لريم ألغى شخصيتها)...

قطع تفكيرها صوت دقه ع بابها ومعروفه هذي دقة نوف كأنها جالسه تدق طيران..
نوف فتحت الباب وكان النور طافي وشايفه منى متمدده ع سريرها ع بالها نايمه..
نوف بصوت واطي:منو منو..
طبعا منى تظاهرت إنها نايمه كانت محتاجه تجلس مع نفسها وتفكر بكلام ريم..
نوف:نامت هالدجاجه..
طلعت وقفلت الباب وقطع سكون غرفة منى صوت مسج ع جوالها...
فتحتها كانت من ريم ومكتوب فيها(لو تعرفين ياحياتي حزني بأن باقي بس هالإسبوع الجاي وبعدها إسبوعين الإختبارات وتجي الإجازه ونفترق 3شهور كان عرفتي ليش انا أعاتبك.. وربي نفسي أشبع منك بها الأسابيع الباقيه...أحبك مو و و ت)...
منى تنهدت بصوت عالي ورجعت تفكر من جديد...

نوف راحت لغرفة علي ودقت الباب بعد ماتأكدت إنه صاحي ونور غرفته شغال..
علي:ادخلي يانوفه..
نوف تفتح الباب وهي مبتسمه..
نوف:ههههه شلون عرفتني!
علي:من هالدقه إللي كأنك دقاقه بقصر افراح..
نوف:ههههه كنت عارفه بتقولها..وش قاعد تسوي..
علي:شوفة عينك جالس أكتب هالبحث(علي كان جالس ع اللاب توب)..
نوف:الله يوفقك بس أقول وشخبار مشعل في شي جديد عنه..
علي:الحمدلله متحسنه حالته وبكره بيطلع الجناح وبتجلس خالتي أم فهد معاه..وبعدين ليش ماتجلسين بدل هالوقفه عند الباب..
نوف:كنت بكمل الجوله التفقديه ع البيت..
علي:منو نايمه؟
نوف:إيه نايمه ومحمد كمان نايم تصدق إنه نايم و البلاي ستيشن كان شغال حتى ماكلف ع نفسه يقفله هالولد مجنون بلاي ستيشن..
نوف تدخل وتجلس وتناظر بعلي..
علي:وشفيك وش هالنظرات؟
نوف:كان نفسي أشوفك وإنت مرعوب ع مها بعد ماطاحت..
علي:هههههه أكيد منى قالتلك..
نوف:علي إنت تحبها؟
علي:وش رايك هذي الغاليه بنت العم وزوجة المستقبل..
نوف:خابرين إسمها مها وشلون صار الغاليه..
علي:ههههههههههاي
نوف بجديه شوي:طيب لو مها ماتبادلك بنفس الشعور..
علي:ماتبادلني؟
نوف:انا قلت لو..
علي:نوف قولي مها قالتلك شي..
نوف:لا بس ابي أعرف لو قالت إنها تشوفك مثل فهد وخالد..
علي:اكيد ماراح افرض نفسي ع إنسانه ماتبيني زوج.. بس ما أظن لأن عمي دائما يلمح عن زواجنا...
نوف تقول بخاطرها:(أقوله إنها قالت لمنى هالكلام أوكل شي بوقته حلو أحسن)...
علي:نوفه وش سرحتي فيه..
نوف:لاعادي بس تذكرت شغله للجامعه..ياللاا علي انا رايحه ودي انام..
علي:أوكيه تصبحين ع خير..
نوف:وإنت من أهله..
تطلع وتقفل الغرفه وراها..
تروح غرفتها وأخذت جوالها ودخلت الشات وفتحت الرسايل الخاصه وحصلت رسالتين من مرهف:
الأولى(وين الناس ترى وحشتونا)..
الثانيه(إذا دخلتي طمنيني عليك بمسج وع ولد عمك وربي بالي مشغول)...
نوف:بتركه شوي يفقدني ويتعلق أكثر وأكثر..
تدخل نوف بنك ثاني وجلست تسولف وتطقطق بالشات وفجأه يدخل مرهف ويسأل عن رافعه بالعامه والكل جاوب بأن مافي احد شافها دخلت...طبعا هالشي زاد في غرورها وثقتها بأنه يحبها وأصرت إنها تغيب ع الأقل يومين)..

¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت ام فارس)

كان فارس جالس بالصاله لوحده ع التلفزيون وبداخله ألف موال وموال يبي بس يعرف وش بداخل مها..وعارف إنها بنت وحتى لو تحب مستحيل تبدأ هي بهالحب..ولازم هالخطوه تجي من عنده..
فارس:ليش ماأرسلها مسج وأعتذر عن حركة البارح وأتحمدلها بسلامه مشعل..طيب أعتذر عن شنو بالضبط هي إللي دقت بالغلط مو أنا..ياربي وش اسوي هالخبله حلومه جلست بس تضحك وتستهبل مافادتني بشي..
فارس يبتسم وهو جالس يفكر:معقوله انا فارس يصير فيني... كذا صاير زي المراهقين بس وربي صادق بها الإحساس نفسي تكون شريكه حياتي..
(((¤¤أبعترفلك بالحقيقه...
وأرسم دروب الأماني...
وأنتظر..
وأرسم وأقول إني أحبك وأفتخر..
ماعاد لي غير القلم..
وأوراق،،،وسنين،،،ودهر،،،
ماعادلي غير الصبر،،
ابعترفلك بالهوى..
وابجمع أوراق الضياع...
وأنتظر...
إنك تقولي أحبك..
إنك تقووولي أحبك..
وبعدها،،أعلنها وأصرخ لناس وأعترف..
وأقول إني أحبك)))
فارس أخذ جواله من ع الطاوله إللي قدامه..فتح ع إنشاء الرسائل القصيره وجلس يكتب ويمسح...

(في بيت أم فهد)...


مها ومنال لسا جالسين ع التلفزيون ومافي غير صوت هالتلفزيون والبيت مرره هادي طبعا منال حاطه مخده وسادحه قدام التلفزيون ومها جالسه ع الكنبه..
(صوت رسالة ع جوال مها)...
مها:غريبه مين متذكرني بهالوقت...
تفتحها وجلست تضحك بصوت عالي...
مها:ههههههه...
¤¤¤¤¤
نهاية الجزء الثامن وبالبارت الجاي بنعرف من مين كانت الرساله وياليت أشوف توقعاتكم...

الأمل5
10-22-2008, 12:18 PM
جوهرة القصر هلافيك حياتي ونورتي روايتي وهذا البارت صار جاهز لعيونك...شايفه إني ع طول لبيت طلبك ونزلته ههههه_مشكوره ع متابعتك ودمتي بودي

جوهرة القصر**
10-22-2008, 12:20 PM
مشكوررررررررررره ياقلبي يعطيك العافيه:0153:

ًَلمسة إحساسـًَ
10-22-2008, 02:53 PM
وااااااااااااااااااااااااااااااااااااو
مشكووره قلبوعلى البارت والله يهبل مثل صاحبته
تقبلي مروري:لموسه

{أنثى بلذة العسل}
10-22-2008, 10:20 PM
روووووووعه يعطيج العافيه

أتوقع المسج من فارس بس كتب بصيغه انه منى اللي راااسله

الأمل5
10-23-2008, 02:12 AM
لمسة إحساس هلا فيك حياتي في روايتي وألف ألف شكر ع مرورك وع كلمة(واااااو)بصراحه حسيت نفسي كاتبه من جد...ههههه

$$بقايا امل$$
10-23-2008, 02:17 AM
امووووووووووت انا يسلم اناملك ربي
خطييييييييييره امووووووووووله5

الأمل5
10-23-2008, 02:18 AM
بقايا الشعنونه،،هلا فيك حياتي،،وراح نشوف بالبارت الجاي من مين كانت الرساله وإذا توقعك كان صح او لا!!!!
بس من جد لو فعلا سواها وكتبها ع اساس إنه منى انا ابصم بالعشره إنه خر ر ر ف ههههههه

الأمل5
10-23-2008, 02:23 AM
بقايا أمل،،هلا حياتووو
وانا أقول ليش مطفين
انوار المنتدى!!يقولون
يكفي نورك يابعدي ومالها
داعي إسراف الكهربا،،ههههه..
البارت الجاي لعيونك ياعسل...

$$بقايا امل$$
10-23-2008, 02:32 AM
يسعد قلبك يا حياتو
منورين بوجود مبدعين مثلك

{أنثى بلذة العسل}
10-24-2008, 09:27 AM
يلاااااااااا عاااد لاتطوليييييييين عليناااا
جاااري الأنتظاااااااار

بدور***
10-24-2008, 08:20 PM
نتظرك
اختي بالبارت
ومشكوووووووووووووره

baby crazy
10-24-2008, 10:32 PM
روووووووعه روووعه الله يعطيكي العافيه
اسلوووووب ابداع والقصه حممممممممممممااااس
بلييييييز لا تطولي في البارت الجاي

الأمل5
10-25-2008, 10:26 AM
بقايا الشعنونه،،،بدور...بيبي كريزي،،
مشكورين ع حماسكم وآسفه ع التأخير
بس الخميس والجمعه مو ملكي عشان
كذا مافضيت أنزل بارت_بس ابشروا بعد
ساعتين بالبارت الجديد=ليش ساعتين!!
عشان افطر هالورعان وأرجع هههههه
‏(ماعندي غير ورع واحد الله يحفظه)،،،

الأمل5
10-25-2008, 01:27 PM
(الجزء التاسع)

¤¤¤¤¤¤
مها:ههههههه...الله يرجك يامنى،،
المسج كان من منى وكانت كاتبه فيها(دقيت اطمن عليك وخالتي تقول نايمه،،،بس بصراحه اول مره أدري إني وجه البومه،، بس لأنكم صبحتو ع وجهي انعفس بيتكم فوق تحت،،،تو و و و و و به ما عاد ازور احد الصباح)،،،
مها ردت عليها:
(رحم الله إمرء عرف قدر نفسه،،هههه،،ع فكره إذا فاضيه دقي ع الثابت انا جالسه عنده يالبومه،،،)
منى ردت:
(وجع قولي آمين ع الأقل جاملي وقولي هذا قضاء وقدر ترى التطير مايجوز ههههه وبعدين ابي انام مو مثلك شبعانه نوم،،،)
وصلت المسج مهاوابتسمت،،
مها:منووله وش رايك تطلعين تنامين،،
منال ساكته وماترد،،
مها:منوووله وش فيك!!
منال كمان ساكته،،
مها تحذفها بعلبة المناديل...
منال ولا حركة،،
مها تقوم من مكانها بسررعه وراحت لمنال إللي متمدده قدام التلفزيون وحصلتها مغمضه عيونها،،طبعا مها صارت تتوقع اي شي يصير بعد سالفة مشعل،،
مها تمسك منال بقوووه وتحاول تصحيها،،،
مها:منال وشفيك بعد،،،
منال قامت مخترعه:وشفيك خوفتيني،،،
مها:إنتي فيك شي!
منال:تصحيني من نومي وتقولين فيك شي!!
مها بعصبيه:نايمه!! على بالي فيك شي،،
منال:وش بيكون فيني،،
مها:خلاص قومي اطلعي غرفتك،،
تطلع منال غرفتها ،،وتطفي مها الأنوار والتلفزيون وتطلع هي كمان لغرفتها،،،،
مها اول ما دخلت غرفتها حست بوجع في جنبها الأيمن كالعاده وتمددت ع سريرها،،وهالألم كعادته يستمر ثواني ويختفي،،
حاولت تنام بس للأسف النوم كان مجافيها بالذات إنها ماصحيت غير متأخره،،،
فتحت درج مكتبها وأخذت دفتر خواطره وجلست ع سريرها وكتبت:
(((أحلم...وأحلم حقا أن يرجع الزمن إلى الوراء..إلى الوراء قليلا..إلى أيام الطفوله العفويه..إلى تلك الطفولة المنغمسه في بحر الأحلام الوردية...إلى تلك البسمة البريئة الصادقه...إلى ذلك القلب الصغير الطاهر..المجرد من كل شوائب الحياة...فهل يعود الزمن حقا للوراء!!!...)))

¤¤¤¤¤¤¤¤¤



(في بيت أم فارس)

فارس طفش من كثر مايكتب ويمسح...لأنه ماقدر يكتب شي فعلا يوصل إحساسه لمها،،، بطريقه إللي يبيها،،، من غير مايحرجها او يفرض نفسه عليها،،، فقرر إنه يخذل إحساسه ورغبته في الوصول لها،،، وقفل جواله وطلع غرفته عشان ينام ،،،بعد ماقرر إنه يروح المستشفى الصباح عشان يطمن ع مشعل ...


¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

في الصباح وع الساعه 6 وفي بيت أبوفهد بالتحديد..
أم فهد وهي جالسه ع الفطور مع ابوفهد..
أم فهد:يابوفهد اخاف تأخرنا؟
ابوفهد:يا أم فهد أذكري ربك إنتي مانمتي من البارح ومن صلاة الفجر وإنتي حاطه عبايتك بحضنك وتقولي تأخرنا..
أم فهد:تلومني يا ابوفهد..
ابوفهد:لا يالغاليه ما ألومك وانا عارف إن قلبك شفقان ع شوفت مشعل وانا والله قلبي شفقان اكثر بس ماراح يطلعونه غير ع 8...
أم فهد:بس اخاف يصحا ومايلقاني..
أبوفهد:الدكتور يقول ماراح يصحا غير بعد مايطلع للجناح..
ام فهد:آه يا ابوفهد حضني أشتاق لمشعل..
ابوفهد:يا أم فهد هالأزمه مرت بسلام إن شاء الله والله يحفظ مشعل وأخوانه ويهدي فهد...
أم فهد نزلت راسها وسكتت فجأه..
أبوفهد:وشفيك يا الغاليه؟
أم فهد تنزل دمعتها وتمسحها..
ابوفهد:افا ليش يا أم فهد تنزل هالدموع وانا موجود...
أم فهد:إنت عارف سبب هالدمعه..
ابوفهد:قصدك فهد..
ام فهد:إيه فهد وشلون حتى مارحت تشوفه إذا محتاج شي... وبعدين حرام عليك تتركه وإنت عارف إنهم بس طالبين حضورك عشان يطلعونه...
ابوفهد:يا أم فهد لاتخلي عاطفة الأمومه تغفر لفهد غلطاته!!!
ام فهد:هذا إنت قلت عاطفة الأمومه يعني إنت عارف قلب الأم إنه مايصبر عن ضناه... ولو دقيقه..
ابوفهد:عشان اريحك انا كلمت البارح الضابط المسئول عن قضية فهد... وابشرك طلع معرفه ووصيته ع فهد..
أم فهد:ماتبيك توصيه!!ابيك تطلع فهد..
ابوفهد:أقول يا أم فهد ماكأننا أخذتنا السوالف ونسينا مشعل..
أم فهد عرفت إن ابوفهد يبي يقفل ع الموضوع..
(((إرحم خفوقي ساعة يرجيك..
وشوف حزني بدموع النواظر ..
منكسر خاطري وإنت يمديك..
تجبره.. حرام كسر الخواطر..)))

مها تنزل من فوق وهي لابسه عبايتها..
تسلم ع راس امها وابوها..
مها:صباح الخير..
ابوفهد وأم فهد:هلا صباح النور..
مها وهي مبتسمه:بريحكم من هالسؤال وبجاوب إيووه انا رايحه معاكم..
أم فهد:كان نمتي وجيتي العصر مع اخوانك..
مها:ماما انا مانمت من البارح..
ابوفهد:ليش مهاوي فيك شي..
مها:لا بابا سلامتك بس مشتاقه لشوفة مشعل..
أم فهد:الله يحفظ عيالي من كل شر ويخليهم لبعض..
ابوفهد:ياللا انا طالع انتظركم بسياره..
مها:ماما، بابا قال شي عن موضوع فهد...
أم فهد:ابوك مصر إنه يخليه لسبت..
مها:خلاص ماما ما أبي أشوفك حزينه..فهد إحنا عارفين إنه بخير ومشعل الحمدلله تحسنت صحته..
أم فهد:إن شاء الله إنها آخر الأحزان..
مها:ياللا ماما ،،،بابا جالس ينتظرنا بالسياره..


¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم فارس)

فارس ينزل من فوق ولابس بجامة..وكانت أم فارس بالصاله...
فارس:صباح الخير ماما...
أم فارس:هلا صباح النور...
فارس:ماما غريبه ليش صاحيه!!..
أم فارس:انا هذي قعدتي كل يوم بس إنت إللي صاحي بدري مع إنه الخميس...
فارس:ماما ماحسيت إني مرتاحه بنومتي...
أم فارس:وشفيك لايكون تعبان..
فارس يقول بصوات واطي:آه قلبي إللي تعبان...
أم فارس:وش تقول؟
فارس:ماما أقولك ماني تعبان بس ماجاني نوم البارح...
أم فارس:ها علي دق عليك؟
فارس:لاماما ليش؟
أم فارس:كنت ابي اعرف في اخبار جديده عن مشعل..
فارس:ماما انا بروح أزوره..
أم فارس:بس ألحين مافي زياره،،،الزياره بس بالعصر...
فارس:انا اعرف واحد هناك يقدر يدخلني للعناية...
أم فارس:ليش هم ماراح يطلعونه للجناح..
فارس:الظاهر بيطلعونه بس ع الساعه 8وأنا ودي أزوره بالعناية،،، إنتي عارفه بالجناح امه بتجلس معاه وإحراج إذا جيت ازوره...
أم فارس:خلاص يمه روح زوره وطمني عليه...
فارس:خلاص ماما انا طالع ألبس..
أم فارس:طيب افطر قبل ماتطلع،،،الشغاله جالسه تجهز الفطور...
فارس:لاماما مالي نفس...
فارس طلع لغرفته عشان يلبس ويروح المستشفى،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤¤



(في المستشفى)

أبوفهد كلم الدكتور مصطفى عشان يكلم حارس الأمن ويسمحلهم يطلعون للعناية لأن هالوقت مافيه زيارة والعناية بالدور الثاني بالمستشفى ،،،

طلع ابوفهد وأم فهد ومها للعناية وكل واحد فيهم كان يسبقه شوقه لشوفة مشعل ...
أم فهد كانت تتخيل مشعل لما يجي ويجلس بحضنها ويبوسها وأحيانا يبكي ع ساعتها لحد ماتفكها وتعطيه،،،
ابوفهد يتخيل مشعل وهو يركض له ويجلس يبكي لحد مايشيله وأول مايشيله يمد يده وياخذ قلم أبوه من جيب ثوبه إللي فوق...
اما مها ماكان يغيب عن خيالها مشعل بالذات لاجات من المدرسه ويجيها يركض عشان تعطيه الجالكسي بعد ماعودته تجيبله كل يوم معاها...

وصلو للعناية وكان الدكتور مصطفى بإنتظارهم عند الباب...
ابوفهد:السلام عليكم...
الدكتور مصفطى:هلا ابومشعل وعليكم بالسلام..
ابوفهد:ها بشرنا عن حالة مشعل..
الدكتور مصطفى:مشعل بخير والحمدلله وألحين جالسين يجهزون له سرير بجناح الأطفال..
ابوفهد:طيب صحا من التخدير..
الدكتور مصطفى:لا ماراح يصحا إلا بالجناح إحنا تونا شلنا عنه الأجهزه..
أم فهد:طيب نبي نشوفه...
الدكتور مصطفى:والله يا أم مشعل الدخول ممنوع أخاف إذا دخلتو يطلعونكم..
ابوفهد:إحنا بندخل وإن طلعونا الشكوى لله..
مها:بابا انا ماراح ادخل معاكم بنتظركم هنا..
أم فهد:ليش مهاوي ادخلي معانا..
مها:ماما ماودي اشوف هالحالات إللي داخل،، والدكتور يقول مشعل دقايق ويجهز سريره بالجناح وبيطلع..
ابوفهد:خلاص يا أم فهد خليها ع راحتها...
يدخل ابوفهد وأم فهد للعناية وتجلس مها تنتظرهم برا...
مها كانت لابسه عبايه ع الكتف وكانت لابسه صندل بني وشنطه بنيه وجلست ع الكراسي إللي جنب باب العنايه وجلست تفكر بمشعل...
قطع تفكيرها صوت رنة جوالها وكان المتصل منى بنت عمها تبي تطمن ع مها..
مها:هلا وغلا..
منى:هلا فيك..ياعيني ع الصوت إللي يفتح النفس ع هالصبح..
مها:هههههه الظاهر ع بالك داقه ع ريم...
منى:هههههه هاشخبار مشعل..
مها:بخير ياوجه البومه....
منى:هههههههه...لامن جد شخباره،،،
مها تلمح واحد جاي من بعيد لابس بنطلون جنز ابيض و تي شيرت أسود وواضح إنه جاي ع وحده العناية...
منى:مهاوي وشفيك ساكته،،،
مها من غير ماتحس جلست تناظر فيه لحد ماوصل لوحدة العناية وجات عينه بعينها وأنتبهت إنه منتبه وشالت عينها عنه،،،
منى:مهاوي إنتي معاي ع الخط او قفلتي،،،
مها:انا بقفل الحين،،،
منى:وشفيك،،
مها:خلاص باي،،شوي ادق...
منى:أوكيه باي....
تقفل مها جوالها وتحطه بشنطتها وهي حاسه إن هالشخص إللي قدامها تعرفه اوحتى مشبهه عليه،،
مها تقول بخاطرها:معقوله هذا فارس!!!!انا شفته آخرمره لما كنا مخيمين بالبر قبل سنتين تقريبا،،،ياربي يشبهه مو بس يشبهه انا إحساسي يقول إن هذا فارس،،،آآه وربي هذا فارس قلبي يقول كذا،،،،
طبعا فارس حس بإحساس بداخله من نظراتها،،، بس قبل مايعطي إحساسه فرصه يتعرف ع مها ،،أنفتح باب العناية،، وطلع سرير مشعل ومعاه إثنين من الممرضين ،، وقامت مهابسررعه وراحت لسرير،،،
فارس:مستحيل هذا مشعل يعني هذي مها!!!!
يطلع ابوفهد وأم فهد من العناية،،،
أبوفهد شاف فارس،،
ابوفهد:هلا والله بفارس،،،
مها قالت بخاطرها:فارس!!يعني إحساسي كان صادق،،
فارس:هلافيك عمي،،شخبارك وأخبار مشعل،،،
ابوفهد:هذا مشعل شوفت عينك،،،
فارس يسلم ع مشعل،،
مها بس تراقب فارس بنظراتها من غير مايحس هو او أمها وأبوها،،
كان يدف سرير مشعل إثنين من الممرضين وكان يمشي وراهم ابوفهد وفارس وآخر شي مها وأم فهد،،،
مها:سبحان الله وش هالصدف إللي جالسه تجمعني بفارس،،ياترى بداخله شي لي!!!
طبعا فارس بها اللحظات مو حاس بأي شي حوله كأنه بحلم مو مصدق إنه شاف مها،، حتى لومن ورا العبايه بس كانت تكفيه نظرات عيونها،،،،
وصلو للغرفه إللي بيجلس فيها مشعل وطبعا أنشغل ابوفهد مع الممرضين في نقل مشعل من هالسرير لسرير الغرفه،،، وأم فهد كانت تناظر بولدها وتترقب يحريك يده او رجله أو اي شي بس علامه تبين إن مشعل بدا يفوق،،بها اللحظات والكل كان مشغول بمشعل جلس فارس يناظر بكل جرأه لمها وكان يبغا يوصل إحساسه بعيونه..
((¤¤لك من عيوني مراسيل الغرام..
كان تفهم في لغة حب العيون...))
مها حاولت تتهرب من نظراته بس إكتشفت إنها ماتقدر تقاوم جرأتها...
فارس حس إنه المفروض يستأذن ويمشي ويتركهم ياخذون راحتهم بالذات أم فهد..
فارس:عمي انا ماشي..
ابوفهد:خلك شوي..
فارس:لا عمي اخليكم تاخذون راحتكم_ياللا مع السلامه..
ابوفهد:مع السلامه،،
طلع فارس من الغرفه وطلع جواله وكتب:
(الحمدلله ع سلامة مشعل_فارس)
وأرسلها ع جوال مها وماتحرك من عند باب الغرفه حتى سمع صوت الرساله بجوال مها وابتسم ومشى...
مها سمعت صوت المسج بس مافكرت تفتحها وراحت وسلمت ع مشعل وجلست عند راسه وتفكيرها بس بنظرات فارس....
فارس طلع من المستشفى وهو مو مصدق إنه مسك اول الطريق مع مها وحاس إنه بيطير من الفرحه...
جلست أم فهد ع سرير مشعل وأخذت مشعل وحطته بحضنها تنتظره يصحا...
جا الدكتور مصطفى لغرفة مشعل..
الدكتور مصطفى:تقدر يا أبومشعل تمشي بعد ماتطمنت ع مشعل..
ابوفهد:مانقدر ننتظره حتى يفوق؟
الدكتور مصطفى:مشعل الحين شبه نايم وإن شاء الله إذا جيت العصر بوقت الزياره بتحصله صاحي...
ابوفهد:إن شاء الله..
يسلم ابوفهد ع مشعل..
ابوفهد:إحنا رايحيين يا أم مشعل..تآمريني ع شي..
ام فهد:سلامتك..
طلعت مها مع ابوها من الغرفه بعد ماوصتها أمها ع أخوانها...

¤¤¤¤¤¤

في الكافتيريا إللي كانت قريبه من بيت فارس وكان متعود يفطر هناك...
فارس جالس يفطر وعقله مومعاه..
فارس:معقوله تزعل من المسج؟بس انا ماكتبت شي يزعل!!طيب كيف ممكن بتتقبل اي مسج مني!!ياترى حست بنظراتي فهمت إني أحبها!!آآه والله تعبت من التفكير اروح البيت وأنام أحسن...

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم فهد)

دخلت مها البيت بعد مانزلها ابوها وراح يقضي مشوار خاص فيه...
جلست مها ع اول كنبه بالصاله وجالسه تفكر بفارس وحاسه إنها مبسوطه إن في نظرات فارس لها كل هالحب،، والإهتمام،،، وسألت نفسها هالسؤال:الصدفه سمعتني صوت فارس وبالصدفه شفت فارس وشفت عيونه إللي كان فيها كل معاني الحب ياترى فارس بينتظر صدفه جديده تقربنا من بعض!!! او إنه هو إللي بيصنع الصدف بينا من جديد..آآه خلاص بتمر هالثواني إللي قضيناها بالنظرات كذا معقوووله؟...
(((¤¤أشره على الوقت يوم إنه بخل معنا...
وإلا الملا مادروا وش بيني وبينك...
لا فرقتنا الدقايق مين يجمعنا...
من هو يرد ويحط عيني بعينك)))

طلعت مها لغرفتها وبدلت ملابسها وبما إنها طول الليل مانامت قررت تنام..
تمددت ع السرير وتذكرت إنها ماكلمت منى وقامت وفتحت شنطتها... وأخذت جوالها وكان مكتوب(الرسائل الوارده=1)...
طبعا مها فتحتها زي ماتفتح اي رساله بس ماتوقعت إن هالرساله تختلف عن كل الرسايل إللي دخلت جوالها...
مها بإبتسامه تفاجأ وإستغراب وخوف وفرحه:فارس!!معقوله سواها...
وحست بصداع وجلست ع سريرها وهي مو مصدقه إللي قاعد يصير..
جلست تناظر برسالة فارس أكثر من خمس دقايق وبداخلها أحاسيس وأسئله وأشياء كثييره والسبب بإستنفار هالأحاسيس والأسئلة بداخلها رسالة فارس إللي ماكان فيها غير كلام عادي جدا ..ولأنها من فارس حست إن هالكلام موعادي وحست إن بين سطور هالرساله كلمة مو شايفتها بعينها بس قلبها حس فيها وعرف يقراها وهالكلمه كانت(أحبك)...
مها ماصحيت من صدمتها.. ولاعارفه وشلون تتصرف بس قررت ترسل كلمه وحده(الله يسلمك) وبس وتخفي بين سطور رسالتها (وانا كمان احبك)....وإذا عند فارس قلب ذكي زي قلبها راح يقرا هالكلمه حتى لوماقراها بعيونه..
وصلت الرساله لفارس إللي كان متمدد ع سريره وكان جواله عنده..
أخذ جوال وفتح الرساله..
فارس:فديت هالرقم وصاحبته..كنت حاس إن بداخلها نفس إحساسي...
فقرر إنه يرسلها:
(مها ممكن اقولك شي)...
وصلت هالرساله لمها وهي مو مصدقه لحد الآن بس ماردت...
ارسل فارس رساله ثانيه:
(يعني ماراح تسمحين لي أتكلم)...
مها كانت منحرجه ومو عارفه وش ترد..
ورجع ارسل رساله ثالثه:
(كنت محتاج اقولك شي بس الظاهر إني تجاوزت حدودي لكن أقبلي إعتذاري)...
فارس بعد ما أرسلها حط جواله ع الصامت وهو حاس إن مها تضايقت من رسايله وجلس يلوم نفسه ع هالتهور بالمسجات...وقرر إنه يحاول ينام ولايعطي نفسه مجال تلومه أكثر من كذا...
بعد ماوصلت هالمسج مها حست بضيقه بداخلها..
مها:لا يافارس لاتعتذر ارجوك قول انامحتاجه اسمع... محتاجه افهم... وربي محتاجه... بس لاتنتظر ارد ع كل مسج... انا ملخبطه حاسه إني بحلم..بس لازم أرد عليه...
قررت ترسل وكتبت(قول فارس انا اسمع)...
وأرسلتها بس للأسف كان جوال فارس ع الصامت وما أنتبه..
أنتظرته مها بس تأخر كثير،،، وجلست تقرأ بمسجاته إللي أرسلها لحد مانامت،،، وجوالها ع صدرها....


¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أبو علي)

أم علي وابو علي جالسين يفطرون...
أم علي:ها يابوعلي شخبار مشعل..
ابوعلي:ماعليه طيب طلع من العنايةوألحين بيمرني ابوفهد وبنطلع عندنا شغل...
أم علي:إنت ارسلت علي لمكان!!
ابوعلي:لا ليش مو بغرفته!
أم علي:لا من بدري طالع..
ابوعلي يطلع جواله ويدق
ابوعلي:ألو
علي:هلا بابا...
ابوعلي:وينك..!!
علي:هذا انا عند الباب ...
ابوعلي:طيب خلاص مع السلامه..
علي:مع السلامه..
أم علي: ها وينه؟
ابوعلي:ماقال بس هو وصل وإذا دخل سألناه..
دخل علي لصاله..
علي:صباح الخير...
ابوعلي وأم علي:صباح النور..
أم علي:وين كنت؟
علي:كنت عند واحد أخذت اوراق وصورتها ورجعتها وجيت...
أم علي:حتى بالخميس ماترتاح..
علي:ماما إنتي عارفه انا عندي إختبار الأثنين الجاي..
ابوعلي:الله يوفقك وتتخرج ونفرح فيك...
ام علي:آمين يارب..طيب إجلس افطر...
علي:ماما افطرت مع صاحبي ودي اطلع انام من البارح سهران أكتب بحث...
أم علي: خلاص اطلع نوم العوافي..
علي وهو طالع مع الدرج تنزل منى..
منى:هاي علي صباح الخير...
علي:بسم الله وإنتي ليش صاحيه بدري..
منى:نام بكير تصحا بكير..
علي:ههههه انا بطلع انام بكير عشان اصحا بكير..
منى تضحك وتنزل لأمها وأبوها..
منى:صباح الخير...
ابوعلي:هلا صباح النورليش صاحيه؟؟
منى:نمت بدري البارح...
أم علي:اجلسي افطري...
منى:ماما مالي نفس الحين...
تروح منى وتفتح التلفزيون وجلست تقلب من قناه لقناه لحد ما أستقرت ع روتانا سينما...
أخذت جوالها وأرسلت لريم:
(صباح الحب ياحبي...إذا صحيتي إرسليلي مسج وهذي بوسه لأحلى ريومه أمممموااااه)...

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

(في المستشفى وفي غرفة مشعل)

أم فهد لأنهاكانت تعبانه نامت بجنب مشعل ع سريره...
فجأه تحس في احد جالس يتقلب ويرفسها..
أم فهد قامت وهي مفجوعه ومبسوطه بنفس الوقت وتشوف مشعل جالس يتقلب..
أم فهد تشيله وتضمه ع صدرها:مشعل حبيبي انا ماما ياللاقوم...
مشعل بدا يبكي..
أم فهد:الحمدلله ياربي..
اخذته وحاولت تسكته وأعطته مويه...ودقت بالجرس إللي عندها ع الممرضات وجات الممرضه هند وكانت سعوديه...
الممرضه هند:الحمدلله ع سلامة مشعل..
أم فهد:الله يسلمك..
الممرضه هند:خلاص ياأم مشعل انا بجيب فطور وحاولي تأكلينه..
أم فهد:بس مو قادر يجلس..
الممرضه هند:لا تستعجلين عليه خليه يصحا مضبوط ويفطر ولاتنسين إن مشعل جلس 24ساعه متمدد ع ظهره..
أم فهد:والله إنك صادقه..
طلعت الممرضه تجيب فطور..
وأم فهد حطت تحت راس مشعل مخدتين عشان تساعده يجلس،،، وطبعا في نظرات مشعل كلام كثير،،، مافي احد يقدر يفهم هالنظرات غير إنها نظرات تعب...
أخذت أم فهد جوالها ودقت ع ابوفهد..
أم فهد:ألو..
ابوفهد:هلا يا أم فهد،،، خير في شي..
أم فهد:الخير بوجهك ابشرك مشعل صحا..
ابوفهد:الحمدلله طيب كيف صحته!!
أم فهد:أحسه تعبان!!
ابوفهد:طيب نادي الدكتور..
أم فهد:جات الممرضه وتقول عادي وبتجيبله فطور عشان يفطر..
ابوفهد:خلاص يا أم فهد إن شاء الله انا العصر وانا عندكم..
أم فهد:إن شاء الله...
ابوفهد:مع السلامه..
أم فهد:مع السلامه..

¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم فارس)

كانت الساعه تقريبا وحده الظهر،،،
أم فارس تدق ع غرفة ولدها فارس عشان يصحا يصلي ويتغدا،،
أم فارس:فارس فارس..
فارس مارد عليها..
دخلت وجلست عند راسه،،
أم فارس:فارس يمه قوم صل وتغدا..
فارس بدا يستوعب،،
فارس:ماما ما ابي غدا الحين..
أم فارس:طيب قوم صل الظهر..
فارس:خلاص ماما..
أم فارس تطلع من غرفة فارس وتروح غرفتها،،
فارس اخذ يتمغط ساعه وأخذ جواله يشوف الساعه ،،،وكان فيه رساله وحس بأن هالرساله من مها وكان إحساسه بمحله فتح رسالتها وابتسم وقال بخاطره:الرساله مره متأخره يامها..
ولما أنتبه للوقت عرف إن الرساله ماكانت متأخره،،هو إللي شافها متأخر..
وضغط ع رد وكتب(آسفه نمت وماشفت رسالتك إلا الحين)وبآخر لحظه قرر إنها مايرسلها وقال:أبيها تفكر إني زعلت وتفكر إني ندمت ع رسايلي والأهم ابيها تفكر مليووون مره بالشي إللي كنت بقوله...
(بدينا بالتغلي يافارس هههه)
قام فارس وصلى ورجع كمل نومه للعصر...


¤¤¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت سلطان)

كان سلطان وأحلام يتغدون...
سلطان:تصدقين حياتي أحب الخميس لأن ارتاح فيه من هالدوام واجلس بالبيت...
أحلام:أهااا البيت ع بالي بتقول عشان اجلس معاك...
سلطان:أكيد عشانك ياحياتي ليش مين بالبيت غيرك إنتي وأمي..
أحلام:الله يخليك لنا ياعمري..
سلطان:ويخليك لي حياتي..
فجأه وبدون سابق إنذار تنزل عاصفه مع الدرج أقصد تنزل أم سلطان..
أم سلطان:ماشاء الله جالسين تتغدون..!!!
أحلام:انا قلتلك خالتي بتتغدين تقولين لا...
أم سلطان:لا هذي قبل ساعه ألحين ابي أتغدا..
سلطان:عافيه يمه تغدي..
أم سلطان:إسكت إنت مابي اسمع صوتك..
سلطان:يمه ليش وش سويت..
أم سلطان:وين الدوا إللي وصيتك عليه البارح...
سلطان:يمه الدكتور يقول ماتاخذين اي دوا من كيفك مادام عندك الضغط..
أم سلطان:أقول قدر ضغط براسك قول آمين...ومين جايب لي هالضغط غير....(وتسكت)
أحلام فهمت إنها تقصدها وبما إنها تحب سلطان عمرها مافكرت ترد عليها وهالشي كان يفقع مرارة أم سلطان...
أحلام:مين ياخاله أكيد سلطان،،
أم سلطان:لاوالله مو بسلطان هذي إنتي يالخبله..
أحلام:ههههه ليش خالتي!
أم سلطان:أقول تغدي وإنتي ساكته...
أحلام:إبشري ياخالتي من عيوني..
أم سلطان:من زين هالعيون..
أحلام:ههههه طيب بكره بغير رسمة الكحل...
أم سلطان:اللهم طولك ياروح..أقول سلطان ابي اروح العصر بيت أختك وضحا..ابي اوسع صدري مع عيالها..وعقبال ما أوسع صدري مع عيالك..
أحلام أنجرحت بكلامها وتغيرت تعابير وجهها ولاحظ سلطان هالشي..
سلطان:إن شاء الله يمه...
أم سلطان:علامها احلام قالبه وجهها قلت شي غلط..
سلطان:يمه مانبي مشاكل خلاص..
أم سلطان:وجع في بطنك انا صرت ادور المشاكل..هذا جزاي يوم إني أتمنالك العيال...
سلطان:وإذا الله ماكتب..
أم سلطان:عرس وشفيها لاعرست...
أحلام ساكته ومطنشه ولا كأنها تسمع شي وأكيد بداخلها يحرقها هالكلام...
(((¤¤منهو يبيع الحب وأشريه منه...
وأعطيه ناس ماعرف قلبها الحب...
إذا العداوه نار فالحب جنه...
تعكس جمال الروح داخل القلب...)))
سلطان:يمه لاحصلت زي أحلام عرست..
أم سلطان:وش فيها زود احلام عن بنات خالك...
سلطان:يمه خلاص عاد ..ترى والله لأطلع انا واحلام لغرفتنا...
أم سلطان:طلعت روحك إنت وياها...
سلطان:يمه حرام عليك المفروض تدعين لنا بالتوفيق مو تدعين علينا...
أم سلطان:ومن وين يجي هالتوفيق وإنت ماغير تعاند أمك...
سلطان:خلاص انا اسكت أحسن...
وكالعاده مايتجمعون ع اي وجبه حتى تسد نفسهم أم سلطان ويسكتون وتجلس تثرثر لحد ماتمل وتسكت...

¤¤¤¤¤¤¤¤¤




¤¤¤¤¤¤
نهاية الجزئ التاسع

الأمل5
10-25-2008, 01:34 PM
حبايبي هذا البارت لعيونكم..وإذا ماني غلطانه هذا اطول بارت طبعا كيف عرفت..
1-عيوني طلعت من راسي..
2-يدي تكسرت...
والله إني حاقده ع أم سلطان وش رايكم أغير أحداث القصه وأموتها بالبارت الجاي ههههههه...

{أنثى بلذة العسل}
10-25-2008, 06:17 PM
جنااااااااااااااااااااااان الجزء هذااا
انا ابغى اعرف تطورات فارس ومهااا
بانتظاااااااارك يامبدعه

$$بقايا امل$$
10-25-2008, 08:00 PM
الله يعطيك العافيه اموله بصراحه أبدااااااااااااااااع

$$بقايا امل$$
10-25-2008, 08:22 PM
أموله متى النهايه شوقتيني

{أنثى بلذة العسل}
10-27-2008, 05:28 PM
وييييييييييييينج طوووولتي

مستنيتج

الدلووووعه
10-27-2008, 05:39 PM
وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااو اموووووووووووووووووووله وين كنتي مخبيه هالأبداااااااااااع؟؟؟؟؟؟؟
كمممممممممممممملي ولاوصيك بردي حرتي ف ام سلطان هههه
بأنتظاااااااااارك يالغلا فديت خشتك

baby crazy
10-27-2008, 09:25 PM
لله يعطيكي العافيه ياعسل
وتسلم هاليدات اللي تكسرت والعيون اللي طلعت
وننتظر البارت اللي بعده
موفقه ياعسل...

{أنثى بلذة العسل}
10-28-2008, 06:08 PM
وييييييييييييييييييينك
مره طولتي

$$بقايا امل$$
10-29-2008, 10:11 PM
السلام بنوتات أنا كلمت اموله
الحين عندها ظروف وتعتذر عن التأخير لكن تحاول التواجد في أقرب فرصه

بدور***
10-29-2008, 11:42 PM
الله يفرج عليها

اهم شي راحتها
لوتنزللها بعد مده

الدلووووعه
10-30-2008, 07:25 AM
هاااي يافراشات اموله تسلم عليكم وتعتذر وعطتني بارت جديد انزله لعيووونكم

الدلووووعه
10-30-2008, 07:33 AM
(الجزء العاشر)

¤¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت ابوفهد)

والساعه في حدود ٣ العصر...

ابوفهد:ميري ميري...
ميري:نعم بابا..
ابوفهد:شوفي مها إذا صاحيه ناديها وإذا نايمه خليها..
ميري:إن شاء الله بابا..
تطلع ميري فوق وتدق ع مها غرفتها طبعا مها كانت صاحيه وكانت تتجهز عشان بتروح مع أبوها المستشفى..
مها:نعم..
ميري:مها بابا يبي إنتي..
مها:أوكيه دقايق وأنزل..
وصلت رسالة ع جوال مها،،فتحتها وكانت من فارس ومكتوب فيها:
(مها ابيك تفضين لي محتاج اكلمك بموضوع وراح أنتظرك ع الساعه ٢ الليل،، ع فكره هذا آخر مسج مني ولو ماجاني مسج منك تسمحيلي فيها بأني أتكلم،، وقتها راح أعرف إنك رافضه تسمعيني،، وأنا آسف مقدما ع جرأتي معك لو رفضتي)،،
مها بسرعه أخذت شنطتها وعبايتها وهي موعارفه وش حاسه فيه،، بس أكيد صدمتها بها المسج أقل،، لأنها تعودت ع رقم فارس يتكرر بجوالها.. وبالأخص بالصندوق الوارد وكمان لأنها كانت متوقعه هالشي،، وراحت لغرفة منال لأنهم وعدوها ياخذوها معاهم ..
مها تفتح غرفة منال..
مها:ياربي وش ذالحوسه!!
مها تقرب لسرير منال وتجلس عند راسها وكانت منال مغطيه نفسها..
مها:منو و وله ..
مها:منوله إحنا بنروح المستشفى بتروحين معانا..
منال ساكته..
مها ترفع الشرشف عن راس منال بس للأسف ماكان راسها طلعت رجولها..
مها:هههه وربي منتي صاحيه وفوق كذا حاطه رجلينك ع المخده..
مها تسحب الشرشف عن منال..
منال:يوووه وش تبين أنتي؟
مها:ليش نايمه كذا!
منال:عشان هالزفت المكيف ..
مها:أها عشان كذا..من جد إذا عرف السبب بطل العجب..
طيب بتروحين معانا المستشفى..
منال:لا بنام ماني رايحه..
مها:متأكده منتي رايحه ولا إذا جينا نحصلك ماده بوزك شبرين..
منال:يوووه أبي أنام..
مها:وجع لاتنافخين خلاص انخمدي أقصد نامي..
تطلع مها من غرفة منال تبي تروح غرفة خالد وأول ماتدق الباب يطلع خالد وكان جاهز..
مها:عيني عليك بارده..ع بالي نايم زي الخبله منال..
خالد:هههه لاصاحي من بدري،، أساسا كنت جالس مع بابا في الصاله بس طلعت ألبس..
مها:ياللا ننزل بابا جالس ينتظرنا..أحس تأخرنا ع ماما،،
نزلو خالد ومها تحت وكان ابوفهد منتظرهم بالصاله..
مها:ماعليش بابا تأخرنا..
أبوفهد:ع بالي نايمه قلت أخليك ترتاحين..
مها:بابا كنت نايمه بس حطيت جوالي ع المنبه ،،
أبوفهد:وين منوله ؟
مها:بابا نايمه موراضيه تقوم،،
أبوفهد:أخاف تزعل إذا رحنا وتركناها،،
مها:بابا قلتلها بس تقول بنام ،،
خالد:بابا ماما ماوصتك تجيب شي،،
أبوفهد:بنمر السوبرماركت وبناخذ عصير وبسكوت ومويه معانا،،ياللا إحنا تأخرنا الزياره بدت من نص ساعه..
يطلعون لسياره وفي طريقهم للمستشفى،،
خالد:بابا ابي اكلمك بموضوع،،
ابوفهد:قول وش عندك!
خالد:أخاف تزعل !
ابوفهد:موضوعك يزعل،،
خالد:لا،،
أبوفهد:وليش خايف أزعل مادام مايزعل،،
خالد:ناصر صاحب فهد دق علي ويسألني ليش ماطلعتو فهد،،
أبوفهد:وإنت وش قلتله!!
خالد:أنحرجت وقلت يصير خير إن شاء الله،،
أبوفهد:هذا إنت قلتها يصير خير،،
خالد فهم الإجابه وسكت وماكمل مناقشته مع أبوه في موضوع فهد،،
وصلو المستشفى وطلعو فوق لجناح الأطفال وكان الكل مبسوط بقومة مشعل بالسلامه،،
وصلو لغرفة مشعل ودخلو وكان سرير مشعل فاضي،،
أبوفهد:اللهم اجعله خير وين الولد!
مها:بابا وين مشعل!
خالد:غريبه ماما دقت علي قبل ساعه وقالت إنه طيب أكيد بدورة المياه،،
راحت مها لدورة المياه إللي بالغرفه ودقت مرتين ومافي أحد رد عليها وفتحت الباب وحصلتها فاضيه،،
أبوفهد:غريبه والله انا بطلع أسأل الممرضات وأول ماطلع ابوفهد قابلته أم فهد وكانت ماسكه مشعل بيدها،،
أبوفهد شال مشعل وضمه بقووه ع صدره ونزلت دمعته،،
مها:مشعل ياعمري تمشي؟
وتاخذه من أبوه وتجلس تبوسه ومشعل يطالع مستغرب مو عارف وش الطبخه،،
طبعا اخذه خالد وسلم عليه،، وكان معاه كيس وكان فيه سياره لمشعل،، أشتراها من محل ألعاب بجنب السوبرماركت،،
أخذ ابوفهد مشعل وجلسه بحضنه،،،
أبوفهد:وين كنتي يا أم فهد خوفتينا،،
أم فهد:كنت أمشي مشعل بالممرات،،
ابوفهد:ها كيف تشوفينه أحسن من اول مافاق،،
أم فهد:إيه يا ابوفهد ياالله لك الحمد،،
مها كانت واقفه وحست بألم خفيف وجلست وهالألم كان باين في تعابير وجهها،،
أم فهد:مهاوي وشفيك؟
مها كعادتها ماتبين لأحد إنها مريضه لأنها ماتحب تشغل أهلها عليها،،
مها:ماما عادي حاسه بصداع،،
خالد:ههههه إنتي مثلي تكرهين ريحة المستشفى،،
أم فهد:ليش المستشفى له ريحة،،؟
خالد:هههه ماما اقصد ريحة المطهرات أحسها قويه،،
ابوفهد:مهاوي إنتي متأكده إنك مصدعه بس مافيك شي ثاني،،
مها:إيوه بابا متأكده،،
ابوفهد:وش رايك ننزل تحت لطوارئ عشان يقيسون ضغطك،،
مها:لا بابا مايحتاج،،
يدخل الدكتور مصطفى،،
الدكتور مصطفى:السلام عليكم،،
ابوفهد:هلا وعليكم السلام،،
الدكتور مصطفى وهو يحط يده ع راس مشعل:ها مشعل شخبارك؟
طبعا مشعل يناظر مبتسم ومو عارف وش السالفه،،
الدكتور مصطفى:ها يا أم مشعل شخباره ألحين؟
أم مشعل:أنت أدرى يادكتور،،
الدكتور مصطفى:لا التحاليل إللي أخذناها الظهر تمام وحتى تخطيط القلب كويس بس كيف أكل طبيعي،،
أم فهد:إيه الحمدلله،،
خالد:يادكتور متى يطلع؟
الدكتور مصطفى:إن شاء الله السبت،،
أبوفهد:ليش يادكتور يوم السبت مدام صحته كويسه،،
الدكتور مصطفى:تقدر تآخذه بكره بس بشرط تجيبه السبت للعياده،،
أبوفهد:يصير خير إن شاء الله،،
الدكتور مصطفى:أنا استأذن وإذا أحتجتي شي يا أم مشعل دقي ع الممرضات،،
ابوفهد:ماقصرت والله يجزاك الجنه،،
طلع الدكتور مصطفى وجلس ابوفهد ومها وخالد لحد ما أنتهت وقت الزياره،،
أبوفهد:يا اللا ياعيال حراس الأمن جالسين ينادون ع الزوار يطلعون،،
مهاتلبس طرحتها ولثامها وشافها مشعل وجلس يبكي يبي يروح معاها،،
أم فهد:خلاص ياماما بكره نطلع إن شاء الله،،
طبعا موعارف وش تقول أمه وكل إللي براسه إنه يروح مع مها،،
مها تمسك مشعل وتضمه بقووه وتبوسه،،
مها:ماما انا بجلس معاه وأنتي روحي ارتاحي،،
أم فهد: لا يامهاوي مايرتاح بالي بس عادي روحو وانا بسكته،،
طلع ابوفهد وخالد ومها بعد ماسلمو ع مشعل و فرحتهم ماكانت توصف وبالرغم من صوت مشعل وهو يبكي ماغاب عن أذونهم لحد ماوصلو البيت مو لأنهم حزينين لأنه يبكي قد موفرحانين بأنهم رجعو يسمعون صوته من جديد ،،وكأنهم يقولون،،
(نبيك تبكي يامشعل ونسمع صرخاتك،،
نبي نسمع بها الكون صدى صوتك ،،
من فرحتنا تساوى بكاك بضحكاتك،،
يامشعل وش دنيانا بلا وجودك،،
كنا نتمنى بس رفعة أهدابك،،
وأكرمنا ربي بشوفة غمازات خدودك))
وصلو للبيت وكانت منال جالسه بالصاله وماده بوزها شبرين،،
ابوفهد:الله يستر،،
مها وخالد يضحكون ومنال تناظر فيهم بنظره إستهزاء،،
منال:الحمدلله ع نعمة العقل،،
ابوفهد يغمز لمها:إيه صادقه منولتي الحمدلله ع نعمة العقل،،ا

الدلووووعه
10-30-2008, 07:36 AM
ابوفهد يغمز لمها:إيه صادقه منولتي الحمدلله ع نعمة العقل،،
منال:بابا ليش ما أخذتني،،
ابوفهد:وش أسوي فيك!! مها تقول قومتك ورفضتي،،
منال:متى ما أتذكر؟
مها:حلووه ماتتذكرين مو دخلت عليك وكنتي نايمه بالمقلوب،، ع سريرك وسألتك ليش تقولي العله هذا مايبرد،،
منال:انا قلت العله؟
مها:لا مو بضبط بس حاجه تدل ع نفس المعنى،،
منال:طيب لاتكذبين ثاني مره،،
مها:ههههه وجع أحرجتيني،،
ابوفهد:خلاص يامنوله وش رايك نطلع،،
منال:وين بابا
أبوفهد:نطلع نتعشا بالمطعم بمناسبه عافية مشعل،،
مها:بس بابا لو تأجلها لحد ماتطلع أمي ومشعل عشان تكتمل فرحتنا،،
منال:وش يعني نروح اليوم ونروح كمان بكره،،
ابوفهد:خلاص ابشري ولاتعصبين،،ع الساعه ١١أحصلكم جاهزين،،
منال:مشكور بابا وهذي أحلى بوسه لأحلى بابا،،
مها:أوكيه بابا إن شاء الله تحصلنا جاهزين،،
خالد:بابا انا بطلع مع واحد من أصحابي وبجي ع الساعه ١٠،،
ابو فهد:أوكيه بس لا تتأخر ترى إحنا ماننتظر أحد،،
خالد:هههه إن شاء الله بابا،،
ابوفهد:انا طالع مشوار وزي ما أتفقنا يامنولتي،،
يطلع ابوفهد وخالد من البيت وتروح مها لغرفتها ومنال تكمل جلستها بالصاله ع التلفزيون،،


¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت ابوعلي)


نوف جالسه بغرفتها وأول مره تجلس لوحدها بدون ماتدخل الشات،، بس هالمره كانت تفكر بشكل جدي في علاقتها مع مرهف وكانت تحس فعلا إنها تحبه وع قولتها هالمره إن كلام الشات مع مرهف ماينشات،،
دق جوالها إللي كانت حاطته ع الصامت وفجأه أنتبهت لنوره،،
نوف:هلا وغلا بفنونه،،
أفنان:هلا فيك ياعمري وبعدين وينك عن الجوال،،
نوف:ليش موجوده،،
أفنان:واضح هذي خامس مره وأنا أدق،،
نوف:طيب افهميها ما أبي أرد وع بالي بتطفشين وماعاد بتدقين،،بس طلعتي غثيثه،،
أفنان:هههههه مشكلتي أتقبل اي شي منك،،
نوف:قصدك إنك عديمة إحساس،،
أفنان:بنت وربي بديت أزعل،،
نوف:هههه ع البركه صرتي تحسين،،
أفنان:وجع خلا ا ا ا ص يا اللاباي،،
نوف:أتحداك تقفلين تعرفيني أحبك وما أستغني عن خشتك فديتها،،
أفنان:أحرجتيني،،
نوف:ياربي صدقت،،
أفنان:وبعدييييييين نوفه!
نوف:هههه خلاص وربي ضايق صدري وجالسه أفكر،،
أفنان: مين إللي ماخذ عقلك ومضيق صدرك!!
نوف:هههه وش عرفك إن إللي ماخذ عقلي هو إللي مضيق صدري،،
أفنان:واضحه ياعمري بس قولي وشفيك،،
نوف:تتذكرين الشخص إللي كلمتك عنه بالشات إللي نكه مرهف،،
أفنان:إيوووه وشفيه!!
نوف:أمممم،،
أفنان:وشفيك ساكته!
نوف:بالعربي أحبه،،
أفنان:وربي إنك فاضيه،،إنتي ع بالك الحب كلمه تنقال بس كذا،،
نوف:أفا فنونه ليش تقولي كذا،،
أفنان:أولا إنتي عارفه وجهة نظري بعلاقات الشات،،ثانيا أول ماتعرفت ع كايدهم قلتي نفس الكلام وبعدها سحبتي عليه وتقولين فقير ومنتف،،
نوف:يووووه افنان لاتذكريني بهاالسالفه وبعدين ترى مرهف يختلف عنه أحسه ولد نعمه،،
أفنان:مافهمت وش قصدك بولد نعمه وش بتستفيدين منه،،
نوف:أفنان انتي عارفه انا مو محتاجه فلوس منه او غيره ولا غرضي من هالعلاقه شي مادي،،
أفنان:يعني بس تحبين ترتزين بأنك حبيبك واحد ولد نعمه،،
نوف:إيوه كذا فهمتيني،،
أفنان:وقدام مين إن شاء الله!!
نوف:طبعا قدام نفسي أحب أرضي غروري،،
أفنان:نوف وربي أخاف عليك،،
نوف:وشفيك كنت ابيك عون صرتي فرعون،،
أفنان:وش عونه يانوف!!
نوف: أبي أفضفضلك أنامحتاره لأني أحبه وأنا حاسه إنه يحبني،، بس موراضي يعترف بها الشي،، وأنا مستحيل أبدأ بها العلاقه،،
أفنان:أمممم ما أعرف وش أقولك بس تكفين إنتبهي لنفسك،،
نوف:يو و و و و ه منك بصراحه تخوفيني،،
أفنان:لأني أنا أخاف عليك،،
نوف:أوكيه وأنا مقدره هالخوف،،
أفنان:نوفه حياتي عندي خط إنتظار أرد وأدق عليك،،
نوف:أوكيه حياتي أنتظرك،،
قفلت نوف ورجعت لأفكارها وبعد نص ساعه بالضبط رجعت صحتها أفنان من هالأفكار وماكان بمكالمتهم شي جديد غير إن افنان مقتنعه بمبدأها إن حب الشات غلط ونوف متمسكه برايها بأن ها الحب مايتجاوز حدود الشات وقضاء لوقت فراغها،،

(ع الساعه ١٠ في بيت ابوعلي)
أم علي وأبوعلي جالسين بالصاله،،
ابوعلي:يا أم علي في موضوع كنت بكلمك عنه قبل يومين بس إللي حصل لمشعل ولد اخوي خلاني أجله،،
أم علي:خير يابوعلي،،
ابوعلي:تعرفين يوسف ولد صالح العلي،،
أم علي:والنعم فيه وبأهله،،
ابوعلي:صالح طلب يد منى لولده يوسف،،
أم علي بنظرة إستغراب:نوف أكبر منها،،
أبوعلي:هم قالو منى ومو معقوله بقول ليش ماخطبتو نوف أكبر منها،،
أم علي:طيب منى لسا صغيره،،
ابوعلي:والله بكيفكم يا أم علي إنتي شاوري البنت وخذي رايها وترى الولد مستعجل يبي الزواج الحين بالصيفيه،،
أم علي:يا ابوعلي وش معجلهم البنت بالثانوي،،
أبوعلي:الولد عنده دوره سنه بالخارج ويبي يتزوج وياخذ زوجته،،
أم علي:والدراسه!!
أبوعلي:يقول بيدرسها هناك!
يقطع حديثهم دخول علي ومحمد من باب الصاله،،
علي:مساء الخير،،
ابوعلي:هلا مساء النور،،
أم علي:هلا فيك حبيبي زين العشا باقي عنه نص ساعه لو تأخرت كان راح عليك،،
أبوعلي:وش بها الكيس يا محمد،،
محمد:بابا أشرطه بلاي ستيشن،،
أم علي:وربي هالولد راح نظره من مقابله هالبلاي ستيشن،،
علي:بابا أذاني إتصالات وأنا مع أصحابي يقول انا وعدته يوم الخميس آخذه لمحل إلكترونيات ويشتري أشرطه،،
محمد:ماما انا طالع لغرفتي وما ابي عشا،،
أم علي:لا بتتعشا غصب عنك،،
علي:ماما أكبر غلط إنكم حاطين بغرفة ذا البزر تلفزيون،،
محمد:أنا بزر ياعلي الله يسامحك يا أخوي،، بس عادي يجي منك أكثر ،،وبعدين إنت أخوي ملزوم أتحملك،،خلاص انا طالع وإذا جا العشا نادوني،، لأني أعرفكم ماتصبرون عن خشتي صاير عندكم مقبلات،،
يطلع محمد ركض فوق وهو مصفي الطبلون،،
علي:ماما هالولد لسانه طويل،،
أم علي:هههه هذا آخر العنقود ماأرضى عليه،،
علي:انا بطلع غرفتي أبدل وبنزل،،
أبوعلي:لا إجلس ابيك بموضوع وفرصه مدام أخواتك فوق،،
علي:خير بابا،،
أبوعلي:أكيد تعرف يوسف ولد صالح،،
علي:إيوه بابا عز المعرفه،،
ابوعلي:هذا خطب أختك منى،،
علي:والله يابابا الولد رجال ويستاهل نناسبه وانا اعرفه من زمان،،
أم علي:بس ياعلي يبون الزواج بالصيفيه و منى بالثانوي وبعدين نوف أكبر منها،،
علي:ياماما هذا نصيب منى وماراح نرده عشان نوف أكبر إلا في حالة إن صاحبة الشأن مو موافقه،، وإذا ع نوف يجي نصيبها إن شاء الله،،
ابوعلي:وأنا رايي كذا،،وشوفي الوقت المناسب يا أم علي وكلميها وخذي رايها،،
تنزل منى من فوق وتغني كأنها حاسه إن في طاري عرس(ههه)،،
منى:هاي وهاي وهاي،،
علي:قولي السلام وبعدين ليش ثلاث مرات،،
منى:ليش يابعدي إنتو كم عددكم؟ خفت وحده ماتكفي! وبعدين خلاص سلام سلام سلام،،
الكل يضحك ولأن منى بطبيعتها تحب الضحك والفرفشه ونادرا ماتكون مكشره،،
علي: ههه أقول أعقلي مانبي نزوجك وإنتي كذا،،
منى:إنت بس جيبه وأنا من الحين عاقله،،

الدلووووعه
10-30-2008, 07:39 AM
علي:ههههه وربي ع قولت المصريين إللي أختشوا ماتوا،،
منى:بختشي لا جا هههه،،
أبوعلي وأم علي يضحكون ع منى وجرأتها بس مو غريبه عليها لكنها كلا ا ا ا ا ا م بس وقت الجد حيويه،،والبنت ماكانت تدري إن العريس موجود وأخذت راحتها بإستهبالها،،
طبعا جا العشا ونزلت نوف ومحمد والكل تجمع ع طاولة الطعام،،

¤¤¤¤¤¤¤¤

ع الساعه ١ونص
(في بيت ابوفهد)


طبعا بعد مارجعو من المطعم الكل دخل غرفته ينام،،
لكن النوم عند مها غير ،،لأن النوم هالليله أعتذر منها وخلاها مع موعدها ،، قرر يتركها تعيش لحظاتها،،بدون تثاوب يقطع جوها ،،وعدها النوم إنه مايزور جفونها،، لحد ماتطلب منه إنه يجي ويحضنها ويآخذها بأحلامها،،،،النوم كان حاس بمها وكان حاس بمشاعرها،،
(يعني النوم يحس فينا لمايشوفنا مبسوطين يتركنا،،ولما يشوفنا تعبانين ومرهقين يحضنا،،)
مها بدلت ملابسها،، لبست بجامتها،، وأخذت جوالها وحطته بالشاحن طبعا الفيش قريب من سريرها.. وطفت نور غرفتها.. وتركت الأباجوره مفتوحه،،
فتحت ع الرسايل وبعدها إنشاء رساله قصيره واستجمعت قواها وكتبت:(..............)..


¤¤¤¤¤¤¤

نهاية الجزء العاشر وبالبارت الجاي بنعرف وش كتبت..

{أنثى بلذة العسل}
10-30-2008, 07:03 PM
مشكووره يالدلوعه على التكمله
وبانتظار البارت الجاي
ودي أعرف ايش راح ترسل مهااا؟؟؟

الأمل5
11-01-2008, 06:17 PM
بدور... بقايا شعنونه... بقايا امل... بيبي كريزي... تسعدني متابعتكم لروياتي وراح انزل بارت جديد لعيونكم واعذروني ع التأخير...
الدلووووعه مشكوره يالغلا ع تنزيل البارت ماقصرتي
وأترككم مع البارت الجديد.....

الأمل5
11-01-2008, 06:33 PM
(الجزء الحادي عشر)..


¤¤¤¤¤¤¤¤¤

وكتبت:(صباح الخيرات،،أنا جيت ع الموعد)..
فارس طبعا كان بغرفته وكان متمدد ع سريره ومطفي النور وحاطه جواله ع صدره ومغمض عيونه يفكر(ياترى بترسل أو لا)،،
دقت نغمة الرسايل عشان تجاوبه وتقول إيوه يافارس راح ترسل اوبالأصح ارسلت،،
أشعلت هالنغمة شوق فارس لرسالة مها وبما إن النور طافي ومافي غير نور الجوال إللي دل ع مكانه وبسرعه مد يده بشوق لجواله إللي كان ع صدره بس للأسف من العجله طاح من يده،، وبما إن غرفته سيراميك‎ ‎‏ صار الجوال بجهه و البطاريه بجهه وغطا الجوال بجهه،،
فارس:ياحو و و و و و ل هذا وقته،،
قام وفتح النور وجلس يجمع بها الأشلاء متناثره وبسرعه ركب البطاريه وقفل الغطا وفتح الجوال،،، وكان باسوورده 1111ومن العجله تنزل أصبعه ع رقم 4وحط1411وأكيد طلع له الرمزخطأ ورجع ضغط 1112وها المره مالت إصبعه ع الجهه اليمنى ع كيبورد جواله وضغط 2 وطبعا مو منتبه وش جالس يضغط،،
فارس:ياربي انا متأكد الباسوورد1111،،
جلس ع سريره وقال:أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ياربي هذي آخر مره الله يستر لاتتعطل الشريحه،،
وضغط بشويش1،،،1،،،1،،،1ومشى الحال وأشتغلت الشريحه وتمدد ع سريره وترك نور غرفته شغال تأهب لطيحة جواله من جديد،،
وشاف رسالة مها بعد هالعناء وطبعا مها كانت منتظره ومستغربه من التأخير،،، وكانت تقول بخاطرها(ياربي وش قاعد يكتب بكل ذا الوقت،،،الله يستر)،،
وبنص تفكيرها تجي مسج ع جوالها ومكتوب:
(ليش جيتي ع الموعد)،،
مها شافت هالمسج وتحطمت كانت تتوقع رساله اطول من كذا،،، وقالت غرييييه الظاهر إنه بطيء بالكتابه،،،
وردت:
(زي ماطلبت)،،
رد:
(بس لأني طلبت!!!)،،
قالت بخاطرها:غريبه رد بسرعه وكتبت:
(ما أعرف)،،
رد:
(مها)،،
ردت:
(هلا)،،
رد:
(بدون مقدمات انا أول مره سمعت صوتك فيها،،، حسيت بشي بداخلي،، وبعد ماعرفت إنك مها الراشد زاد هالشي،،، وبعد ماشفتك بالمستشفى حسيت إن هالشي تملكني)،،
ردت:
(وش هالشي؟)،،
رد:
(قبل ما أقول أبي اعرف إنتي الصدف إللي جمعتنا حركت بداخلك شي)،،
ردت:
(فارس،، وش هالشي إللي تملكك والشي إللي توقع تحرك بداخلي)،،
رد:
(عيون فارس السود،،موعارفه هالشي؟؟)،،
أول مره تهزها مسج بقوة هالمسج وجلست تناظر فيها وقلبها يدق بسرعه فرحان وبنفس هالوقت خايف،،
أنتظرها فارس وما أرسلت،،
قال بداخله:أخاف زعلت من كلمة عيون فارس السود،،
أرسل:
(آسف)
ردت:
(آسف معناها ندمت وتبي تسحبها)،،
رد:
(رافضه أسحبها)،،
ردت بتهرب:
(قول وش هالشي)،،
رد:
(الحب يامها)،،
ردت:
(الحب!!!أكييييد)،،
رد:
(وش قصدك؟)،،
ردت:
(ما أدري)،،
رد:
(تتوقعين إن هذي مشاعر مراهق وقابلة لزوال)،،
ردت:
(لا انا ماقلت كذا انا عارفه مشاعرك أنضج من كذا)،،
رد:
(مهاوي)،،
ردت:
(نعم)،،
رد:
(أحبك)،،
ردت بمسج فاضي،
رد:
(ليش فاضيه أكيد غلطت خلاص بعتذر وبسحب هالكلمه)،،
ردت:
(لااااا)،،
رد:
(ليش)،،
ردت:
(حسيت فيها)،،
رد:
(حسيتي إنها صادقه بمعانيها؟؟؟)،،
ردت:
(وحسستني كمان بالأمان)،،
رد:
(ليش كنتي خايفه مني؟؟؟)،،
ردت:
(شي طبيعي أخاف انا اول مره اراسل شاب)،،
رد:
(مهاوي انا مو اي شاب انا فارس)،،
ردت:
(كثير من يقول مهاوي بس غير منك)،،
رد:
(طيب وش رايك ب(حياتي)أكيد مافي أحد يناديك كذا أبي اكون غير عنهم،، هههه)
ردت:
(وش رايك تنام؟)
رد:
(تصريييفه يعني)،،
ردت:
(لا،،،بس عشان صلاة الجمعه)،،
رد:
(هههههههههههههههههه )،،
ردت:
(ليش تضحك)،،
رد:
(التصريفه جايه تمام)،،
ردت:
(يعني بتنام؟)،،
رد:
(إيووه وراي صلاة جمعه،،)
ردت:
(أوكيه)،،
رد:
(ليش تضايقتي!!)،،
ردت:
(لاعادي،،)،،
رد:
(مدام عادي خلاص بنام،،)،،
ردت:
(لا موعادي ملون،،هههه)،،
رد:
(أهاا،، يعني لاتنام يافارس وخليك معاي تكفا)،،
ردت:
(كل ذا معنى ملون)،،
رد:
(وأزود بعد)،،
ردت:
(فارس)،،
رد:
(عيون فارس السود)،،
ردت:
(لا تسحبها،،هههه)،،
رد:
(متأكده،،)،،
ردت:
(ونص بعد،،)
رد:
(ممكن!!)،،
ردت:
(إذا أقدر)،،
رد:
(إن شاء الله تقدرين،،أبي منك بس اربع حروف تكتبيها)،،
ردت:
(مو ألحين)،،
رد:
(لييييش!!)،،
ردت:
(بدون ليش)،،
رد:
(يعني أراجعكم السبت)،،
ردت:
(هههه،،ليش دائرة حكوميه)،،
رد:
(تقريبا،،،هههه)،،
ردت:
(فارس سولف عن نفسك)،،
رد:
(يعني لا أنام!!!)،،
ردت:
(لا مافي نوم)،،
رد:
(إيوه كذا أبيك صريحه،،)،،
ردت:
(أوعدني)،،
رد:
(بإيش؟!!)،،
ردت:
(تحافظ علي،،)،،
رد:
(مهاوي اوعدك إني أحافظ عليك أكثر من نفسك،، وأوعدك إني أكون صريح،،وربي أحبك)،،
ردت:
(انا محتاجه لحبك وآسفه ع صراحتي)،،
رد:
(انا محتاج لصراحتك مثل مو محتاجه لحبي)،،
ردت:
(فارس معقوله انا أكون بواقع او هذا حلم جميل و بصحا منه)،،
رد:
(مهاوي إنتي بواقعي وربي فرحان إني حصلت إنسانه مثلك)،،
ردت:
(بس ماشفت الشي الكثير من هالإنسانه)،،
رد:
(إحساسي شاف وأنا يكفيني إحساسي يشهدلك بأنك اروع إنسانه)،،
ردت:
(فارس خايفه،،)
رد:
(مني!!!)،،
ردت:
(أخاف تختفي فجأه زي مادخلت حياتي فجأه)،،
رد:
(طيب أحبك وإنتي قلتي هالكلمه تحسسك بالأمان)،،
ردت:
((¤¤هذا حبيبي وهذا إللي تمنيته،،
ماغيره أحد ملى قلبي وعيني،،
هذا اللي بين كل الناس حبيته،،
وأغليه وأدري كثر ما أغليه يغليني،،))،،
رد:
((¤¤زماني ماتخيلته بدونك،،
وليلي بدون همسك ماسهرته،،
أحبك مثل ماحظك يخونك،،
مثل ماجابك الحظ وشكرته))،،
ردت:
((¤¤مرتاح ياشوقي من الحب لولاك،،
دفتر غرامي قبل ما ألقاك خالي،،))
رد:
((¤¤حبك بقلبي له دواوين وأشعار،،
يجري مجاري الدم وسط عروقي))،،
ردت:
((¤¤إذا تخيلتك كتبت اجمل ابيات،،
أنت ع بالي حروف القصيده،،
يامن تعيش بداخلي كل الأوقات،،
مثل الجسد ماله غنى عن وريده))،،
أنتظرت ما أرسل شي وأرسلت ثاني مره:
((¤¤يكفيني أتعلق بالأمل إلى يوم لقياك،،
ويكفيني أشعل نار الشوق داخل ضلوعي،،
ويكفيني أعيش الوهم حين طرياك،،
ويكفيني بلحظة شوق أنثر دموعي،،))
كمان أنتظرت وما أرسل،،
كتبت:
(فارس وشفيك!!)
كمان مارد،،
رجعت ارسلت:
(فاا ا ا ا ا رس فيك شي!!)
كمان مارد وقالت بداخلها وهي مبتسمه:أكيد نام،،
أرسلت:
(مع إنك نمت وتركتني بس نوم العوافي ،،تصبح ع خير)،،
مها قررت تحط رسايله بحافظه وسمتها(دقة خفوقي) وقفلتها ببرنامج الحارس الذكي،،،
مها اول مره تحس بسعاده تحتويها،، وأول مره تحط راسها ع المخده بدون أدنى رغبه في إنها تطلع دفترها وتكتب خواطرها الحزينه،، زي ماتسوي أغلب الليالي،، ولو حست بأن عندها رغبه بالكتابه،، أكيد راح تكتب عن الحب والحب وبس،،أستسلمت مها لنوم وكانت الساعه تقريبا ٤ وهي مبسو و و و طه وسعيده من صميم قلبها،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤¤


في الصباح وع الساعه ٩،،

(في بيت أم علي)،،

أبوعلي وأم علي في غرفتهم،،
أبوعلي:بآخذ دش وأبي الفطور جاهز،،
أم علي:إنت أجهز وقعد العيال انا بنزل أشوف الفطور،،

الأمل5
11-01-2008, 07:08 PM
أبوعلي:ع فكره كلمتي منى،،
أم علي:لا بكلمها العصر إنت عارف البارح ماكان في وقت،،
أبوعلي:ترى وعدتهم أرد عليهم السبت،،
أم علي:الله يكتب إللي فيه الخير،،
ابوعلي:آمين يارب،،
طلعت ام علي من غرفتها وهي نازله مع الدرج كانت نوف طالعه وبيدها كابتشينو،،
نوف:صباح الخير ماما،،
أم علي:هلا صباح النور،،ما شاء الله صحيتي بدري،،
نوف:توني من نص ساعه صاحيه،،
أم علي:وين بتروحين أفطري معانا شوفيني نازله أشوف الفطور لأبوك،،
نوف:لا ماما بطلع إنتي عارفه إن بكره عندي إختبار،،
أم علي:الله يوفقكم،،هالإسبوع إنتي وعلي راح تبدا أختباراتكم والإسبوع الجاي إختبارات محمد ومنى،،
نوف:الله يعين وتمر هالأسابيع وتجي الإجازه ونرتاح،،
تطلع نوف لغرفتها،،
جلست ع مكتبها وأخذت ملزمتها وجلست تذاكر،،
حست بشي بداخلها ودها تشيك ع الشات وتشوف نك مرهف مع المتواجدين..
طبعا جوالها كان قدامها ع مكتبها بين هالكم الهائل من الكتب والأوراق،،،
أخذته ودخلت ع الشات بنفس نكها..
وفعلا كان مرهف موجود وع طول أرسلها خاص بعد ماشافها..
مرهف:
(هلا وغلا..وين الغيبه يابنت أشغلتي بالي)،،
نوف:
(موجوده بها الدنيا،،)،،
مرهف:
(مافيك شي!)،،
نوف:
(لا بسم الله علي وش بيكون فيني)،،
مرهف:
(بها البساطه تختفين وأنا ما أعرف وين أراضيك)،،
نوف:
(ليش فقدتني؟)،،
مرهف:
(وش رايك؟)،،
نوف:
(لاتجاوب سؤال بسؤال)،،
مرهف:
(ليش كذ إسلوبك بالتعامل)،،
نوف:
(لأني أبيك تعترف وش ورا هالإهتمام،،)،،
مرهف:
(مو عارفه،،)
نوف:
(ابدا مو رايقه ع هالصبح لوسمحت عندك شي قوله ماعندك انا طالعه)،،
مرهف:
(أوكيه أنا أحبك)،،
نوف:
(إيووه،،قول كذا من اول إنك تحبني)،،
مرهف:
(وليش هالإعتراف شايفه إنه يقلل من قيمتي)،،
نوف:
(لا ماقلت كذا)،،
مرهف:
(طيب وإنتي تحبيني)،،،
نوف:
(أحيانا)،،
مرهف:
(مافهمت)،،
نوف:
(لما أكون فاضيه)،،
مرهف:
(وألحين فاضيه يعني)،،
نوف:
(أممم لا مو فاضيه عشان كذا بطلع)،،
مرهف:
(براحتك)،،
نوف:
(خروج)،،
جلست نوف تفكر وتقول:ليش أتصرف كذا،،؟؟ليش أدوره ولما ألقاه أصد عنه،،ليش طريقتي في الكلام جارحه؟؟ليش دائما أحس إن مو أي شي يرضيني!!،،وليش أنتظر إللي قدامي يتكلم وأنا بس أسمع وغير كذا أحس إن هالشي إنتصار لي،،انا فعلا أحبه بس مو عارفه ليش يصير معي كذا،،
تقفل ملزمتها وتتمدد ع سريرها بعد ماحست بصداع من كثر هالأسئلة إللي طرحتها ع ذاتها من غير أي إجابه تساعدها في فك ألغاز شخصيتها،،

¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم فارس)

دخلت أم فارس ع ولدها فارس بغرفته وطبعا النور لسا شغال،،
أم فارس:فارس يمه قوم صل،،
فارس:إبشري ياعيون فارس السود،،
أم فارس:هههههه وش ذي ياعيون فارس السود،،
فارس يستوعب ويدور جواله ويقول لأمه:إيه إنتي عيون ليش شاكه،،
أم فارس:هههههه والله ما أدري عنك بس قوم خذ دش وأنزل افطر،،
فارس:طيب بس دقايق،،
أم فارس:ليش ماطفيت النور قبل ماتنام،،،
فارس يرد ع امه بنفس الوقت إللي مشغول يقرأ مسجات مها،،
فارس:ماما النوم سلطان كنت أذأكر ونمت،،
أم فارس:خلاص انا نازله تحت،،
فارس يقول بداخله:كيف نمت من غير ما أحس والله إحرا ا ا ا ج قدام مها،،
يآخذ جواله ويرسل لمها:
(صباح الحب ياكل الحب)،،
طبعا مها كانت بوقتها نايمه،،،
قام فارس وأخذ دش ونزل لأمه عشان يفطر ويروح يصلي الجمعه،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)

كان الجميع بالصاله وطبعا ابوعلي أخذ علي ومحمد لصلاة الجمعه ونوف كانت نايمه ومافي غير أم علي ومنى،،،
أم علي:منو،،
منى:هلا ماما،،
أم علي:بكلمك بموضوع،،
منى:خير ماما،،
أم علي:جاك عريس،،
منى:هههههه هههههه،،
أم علي:وشفيك تضحكين،،
منى:ماما من جد وش الموضوع،،
أم علي:هههه والله صادقه،،،يوسف ولد صالح العلي خطبك،،
منى سكتت فجأه وباين ع ملامحها الصدمه،،
أم علي:منو وشفيك ساكته،،
منى:ماما مصدومه،،
أم علي:لا تنصدمين ولاشي هذي سنة الحياة،،
منى:ماما كم عمره وش يشتغل؟
أم علي:عمره ٢٥ومهندس،،
منى:ماما بدري ع الزواج،،
أم علي:قصدك مو موافقه،،
منى:إيوه ماما انا حتى الثانوي ماخلصتها،،
أم علي:يابنتي هذا نصيبك وفكري زين قبل ترفضين وأستخيري ربك،،
منى:ماما والله بدري،،
أم علي:طيب فكري وخذي راحتك بالتفكير،،مع إنهم مستعجلين ع الرد وع الزواج بشكل عام،،
منى:ليش ماما متى يبون الزواج،،
أم علي:ألحين بالصيفيه،،لأن الولد عنده دوره سنه بالخارج ويبي يتزوج قبل يسافر،،
منى:خلاص ماما ماني موافقه،،
أم علي:أنا قلت فكري واستخيري،،
منى:يصير خير إن شاء الله،،
خيم الصمت عليهم ومنى مو مصدقه إللي سمعته بالذات إنها كانت مو متوقعه اي عريس بها الفتره لأن في إللي أكبر منها بس الزواج قسمه ونصيب،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت سلطان)،،،


أحلام كانت بالصاله تنتظر سلطان يجي من صلاة الجمعه وطبعا أحلام ع طول كاشخه،،
دخل سلطان مع باب الصاله وقامت أحلام وراحت صوبه،،
أحلام تآخذ شماغه من ع راسه،،
أحلام:هلا حبيبي،،
سلطان:هلا فيك حياتي،،
أحلام:وش فيك؟
سلطان:عادي مافيني شي بس الشمس مره حاره،،
جلس سلطان ع الكنبه إللي بالصاله وراحت أحلام المطبخ وجابت عصير بارد،،
أحلام:تفضل حبيبي،،
سلطان:مشكوره ياعمري،،تعالي اجلسي جنبي،،
أحلام:ليش لاتقول وحشتك ترى أصدق!!
سلطان:لا بس ما أحب احد يوقف ع راسي،،ههههه،،
أحلام:أها،،، قول كذا خلاص بطلع غرفتي وأريحك وكمان بطلنا نغديك،،
وتنزل أم سلطان من فوق كعادتها أعصار ،،
أم سلطان:وليش ماتغدينه،،لايكون هالأكل من فضلك،،
أحلام تفاجأت متى سمعتهم،،
أم سلطان:أنا قلتله يعرس ياخذ وحده ماتعرف غير سم وحاضر،،
أحلام:ياخاله انا كنت أمزح معاه،،
أم سلطان:أقول أسكتي مابي اسمع حسك وأنت يالرخمه ماتقدر على حرمتك،،
سلطان وهو مبتسم:يمه تعوذي من إبليس هذي جمعه،،
أم سلطان:أعوذ بالله منها،،مابليس غيرها،،
سلطان:أستغفر الله العلي العظيم،،خلاص يمه إنتهينا،،
أم سلطان:إيه هذا إنت مخفه عندها،،
سلطان:أحلام انا طالع غرفتي،،
أم سلطان:تطلع وتتركني ياقليل الحيا،،
طلع سلطان فوق وراحت أحلام المطبخ وجهزت غدا لسلطان عشان بتطلعه فوق وكمان جهزت غدا أم سلطان وودته لها بالصاله،،
أم سلطان:شيليه أكيد حاطه فيه سحر تبين تسحريني زي ماسحرتي سلطان،،
أحلام:لاحول ولاقوة إلا بالله،،
أم سلطان:وجع قلت شيليه،،
أحلام شالته وحطته بالمطبخ وأخذت غدا سلطان وطلعته فوق وطبعا بس شافتها شايله الصينيه بتطلعها فوق،،عصبت أكثر وجلست تسب وتدعي ع أحلام وأحلام مطنشه وما ردت،،
أحلام دخلت غرفة نومها وكان سلطان متمدد ع سرير بثوبه،،
أحلام:حبيبي وشفيك!!
سلطان ساكت،،
أحلام:هذي أمك ولازم تتحملها،،
سلطان:انا ولدها بتحملها بس إنتي مو مجبوره تسمعي كل يوم كلام يغث،،
أحلام:سلطان إنت تشك بحبي لك،،
سلطان:لا ياحياتي ما أشك،،
أحلام:خلاص يعني انا لازم أتحملها وأصبر عليها لأني أحبك

الأمل5
11-01-2008, 07:19 PM
سلطان:الله لايحرمني منك،،
أحلام:ولا منك ياعمري،،يا اللا قوم حبيبي ألبس بجامتك عشان نتغدا،،
سلطان:أحلام طيب أمي كيف؟
أحلام:أكيد حبيبي أعطيتها الغدا قبل ما اطلع بس تقول مالها نفس،،
سلطان:أكيد قالت مالي نفس،،
أحلام:هههههه إيه أكيد بس بطريقتها،،
سلطان:ههههه وربي لو غيرك مايتحمل بس إنتي معدنك طيب،،
أحلام:خلاص حياتي ماعليك وربي ما أشيل بخاطري عليها هذي مثل أمي،،
سلطان قام وبدل ملابسه وجلس يتغدا مع أحلام بغرفتهم،،


¤¤¤¤¤¤¤

(في بيت أبوفهد)،،

وكانت الساعه ٣ العصر،،

منال جالسه ع التلفزيون لوحدها وأبوفهد كان بغرفته نايم لأن بعد ساعه تقريبا بيروح المستشفى يطلع أم فهد ومشعل،،
دخل خالد مع باب الصاله وكان معاه كيس كبير،،
منال:خالد إنت وين كنت؟ بابا يسأل عنك،،
خالد:إيوه دق علي ،،
منال:وش بالكيس؟؟،،
خالد:تعالي شوفي،،
منال:واااو بالونات،،
خالد:وش رايك؟،،
منال:بس ليش؟،،
خالد:بنسوي حفله لمشعل،،
منال:حركات طيب لحظه وش بالكرتون هذا،،
خالد:هذي لمبات صغار نبي نعلقها،،
منال وهي تحوس بذا الكيس وكل شوي تسأل عن حاجه،،
منال:طيب وهذي؟
خالد:هذي بخاخات تطلع رغوه،،
منال:وهذي؟
خالد:هذي نفكها وتطلع منها شرايط الوان،،
منال:وهذي طيب؟
خالد:وجع اسكتي شوي،،أزعجتيني،،وين مها؟؟
منال:فوق بروح اناديها،،
وتطلع منال فوق بسرعه وتدق ع باب مها مرتين وتفتح،،
منال:وااو مهاوي قومي بسرعه،،
مها تقوم مخترعه:وشفيك صار فيكم شي؟
منال تتكلم بسرعه :خالد جاب بلونات ولمبات وبخاخات وحركات كثيره بالكيس تعالي شوفيها،،
مها:وجع تكلمي بشويش،،
منال:يووه منك انا نازله تحت ،،
مها:الحمدلله ع نعمة العقل وش فيها هذي،،
أخذت جوالها تشوف الساعه وكانت الرسايل الوارده=١ وفتحتها وهي متأكده إنها من فارس وأبتسمت وهي تقراها ورجعت ناظرت بالساعه وأنصدمت إن مافي أحد قومها تصلي الظهر وقالت بخاطرها:البيت بدون ماما مايصلح،،
قامت مها وأخذت دش وصلت ونزلت تحت،،
مها:خالد وش هذا؟
خالد طبعا كان فوق طاوله واقف يبي يعلق اللمبات عند المدخل ومنال بين هالبالونات تنفخ وتربط،،
خالد:نبي نسوي حفله لمشعل،،
مها:وربي إنك حركات بصراحه ماجات في بالي،،
مها:طيب جبت عصير وجاتوهات؟
خالد:لا،،
مها:خلاص انا بدق وأطلب من محل حلويات،،
جلس مها ع الكنبه إللي عند التليفون الثابت ودقت ع محل حلويات وكانت حافظه الرقم،،
مها:ألو
صاحب المحل:،،،،
مها:السلام عليكم،،
صاحب المحل:،،،،
مها:في توصيل طلبات قبل العصر،،
صاحب المحل:،،،،،
مها:خلاص بس بعد صلاة العصر مباشره،،
صاحب المحل:،،،،،،
مها:أبي تورته كبيره مكتوب عليها الحمدلله ع السلامه،،وكمان ابي جاتوهات صغار ١٠حبات وكمان ١٠كاسات عصير كوكتيل،،
صاحب المحل:،،،،
مها:بيت عبدالله الراشد حي العزيزيه شارع،،،،عند مكتبة،،،،
صاحب المحل:،،،،،،
مها:نفس الرقم الثابت إللي أدق منه،،طيب كم المبلغ؟
صاحب المحل:،،،،،
مها:خلاص بس أهم شي بعد العصر مباشره،،
قفلت مها وناظرت لمنال،،
مها:منوله بشويش عن نفسك بعدين تعورك أذونك من النفخ،،
خالد:انا جبت منفاخ صغير للبالونات بالكيس،،بس تقول ماتحب تنفخ فيه،،
تفتح مها الكيس وتاخذ المنفاخ وتجلس تساعد منال،،
طبعا علق خالد اللمبات وحط زينات ع المدخل،،
خالد:مها وش رايك؟
مها:روووعه،،خلاص خلصت،،
خالد:إيوه،،
مها:تعال أنفخ البالونات مع منال انا بضبط طاولة الطعام،،
خالد:أوكيه،،
مها:ميري ميري،،
ميري:نعم مها،،
مها:تعالي اسحبي معاي هالطاوله،،
خالد:ليش وين بتحطيها،،
مها:أبي أخليها بنص أحسن،،
تسحب مها الطاوله مع ميري وتحطها بنص الصاله،،
مها:ميري جيب الكراسي هنا،،
مها انا طالعه فوق اجيب شموع من غرفتي،،
طلعت مها غرفتها وفتحت دولابها وطلعت كيس كبير وكان فيه شموع وأشياء كثيره أشترتها قبل سنة لحفلة النجاح إللي كانو مسوينها بالإستراحه مع اهل عمها،،
أخذت مها الكيس ونزلت تحت،،
خالد:وش في الكيس؟
مها:شموع وأشياء كثيره يمكن نحتاجها،،
خالد:طيب في أشرطه إللي يربطو فيها الهدايا بعد التغليف،،
مها:إيوه ليش،،
خالد:انا أشتريت ألعاب لمشعل بس نسيتها بسيارة عمر لأنه هو إللي وداني ويقول بعد الصلاه بيمرني وبينزلها،،وودي أغلفها،،
مها:طيب جبت غلاف هدايا؟
خالد:إيوه مريت ع المكتبه وجبت بس ماكان عندهم أشرطه،،
مها تطلع الشموع وتحطها ع الطاوله وترتبها وتروح المطبخ وتجيب صحون لتورته وسكين كبيره وشوكات،،وترتبها ع الطاوله،،
أبوفهد نزل من فوق والبيت مقلوب فوق تحت،،
أبوفهد:وش هذا؟
خالد:بنسوي حفله يابابا لمشعل ولأمي،،
أبوفهد:ما شاء الله عليكم،،
منال:بابا بتروح تجيب ماما؟
أبوفهد:إيوه،،
منال:بابا لاتسرع إمش بشويش عشان يمدينا نخلص،،
الكل يضحك ع منال،،
مها:بابا،،
أبوفهد:هلا مهاوي،،
مها:بابا أبي ٢٠٠ريال عشان طلبنا من محل الحلويات،،
أبوفهد يطلع المحفظه من جيبه:إبشري يامها،،
مها:مشكور بابا الله لايحرمنا منك،،
ابوفهد:انا رايح ،،
منال:زي ماوصيتك بابا،،
أبوفهد:ههههه،،طيب يامنوله ،،
يطلع ابوفهد ويقفل الباب وراه،،
خالد:مها نادي ميري تشيل هالأكياس،،
مها:خلصتو نفخ البالونات،،
خالد:إيوه بس تعالي ساعديني نعلقها،،
منال:انا طالعه ألبس وأكشخ للحفله،،
مها:ههههه طيب روحي وياليت ماتحوسي غرفتك لأني شفتها مرتبه الظاهر ميري رتبتها،،
خالد بدا يعلق البالونات ومها تساعده وخلصو في أسرع وقت وراحت مها وشغلت الفواحه،،وخالد شغل اللمبات الصغار وكذا شمعه في الديكور تركها شغاله والباقي مطفيها وصار منظر الصاله خيال،،
أذن العصر وبعد الصلاة بربع ساعه دق التليفون الثابت،،
مها:ألو،،
المتصل:،،،،
مها:إيوه لحظات بس،،
تنادي مها ميري،،
مها:خذي هذي الفلوس وجيبي الطلب من برا،،
تفتح ميري باب الصاله ويكون خالد توه داخل لأنه كان يصلي العصر بالمسجد وأخذ منها الفلوس وجاب الطلب هو بنفسه،،
مها رتبت كل شي ع الطاوله وجلست ع الكنبه تنتظر أبوها وأمها ومشعل يوصلون وسرحت بأفكارها بفارس ،،كانت تحس إنه فرحانه ومبسوطه من اول ماصحيت من النوم،،أخذت جوالها وجلست تقرا رسايله وقطعت حبل افكارها منال،،
منال:مهاوي وش رايك،،
مها:ههه وش هذا إللي رسمتيه ع وجهك،،
منال:فراشه،،
مها:هههه،،
منال:مها متى نفتح هذي،،(كانت تقصد العلبه الطويله اللي فيها شرايط لما تنفتح يطلع صوت وتتناثر الشرايط)،،
مها:أممم كم علبه جاب خالد؟
منال:جاب خمسه،،
مها:خلاص نفتح ثنتين اول مايدخلون مع الباب والثلاثه إذا بدت الحفله،،
دق جوال مها،،
مها:هلا بابا،،
أبوفهد:قولي لمنال ندخل او نجلس بالشارع،،
مها:بابا إنتو وصلتو،،
أبوفهد:إيوه انا عند الإشاره إللي قريبه من البيت،،
مها:بابا هذا صوت مشعل،،
ابوفهد:إيه مبسوط،،
مها:خلاص بابا ننتظركم،،
أبوفهد:أخاف منال تقول ليش تمشي بسرعه،،
مها:ههههههه
أبوفهد:دقيقتين وإحنا عندكم يا اللا مع السلامه،،

الأمل5
11-01-2008, 07:30 PM
مها:مع السلامه،،
منال: وين خالد؟
مها:بالمجلس جالس يقرا قرآن،،
(خالد متعود عصر كل جمعه يقرأ سورة الكهف)،،
لحظات وجا خالد واستعد معاهم في إستقبال أمه ومشعل،،
خالد ومنال كل واحد ماسك علبه عشان يفتحونها اول مايدخلون،، وسمعو صوت مشعل وفتح ابوفهد باب الصاله ودخلو،،
مها راحت تركض لأمها لأنها وحشتها وطبعا خالدومنال فتحو العلب وتطايرت الأشرطه عليهم والكل سلم ع مشعل وكان مشعل مره مبسوط ويطالع بالبالونات وباللمبات،،
مها شالت مشعل ورفعته فوق لحد مامسك واحده من البالونات وفقعها بأظافره وجلس يضحك بصوت عالي،،
أم فهد: هاشخباركم؟
مها:ماما اخبارنا ماتسر وإنتي مو بالبيت،،
منال:ماما نحس البيت كئيب وحزين بدونك،،
خالد:تصدقين ماما أحس بضيقه كل ما أجتمعنا ع وجبه وإنتي مو معانا،،
أبوفهد: يعني انا ولاشي كنت،،
أم فهد:ههههه بدينا نغار يا أبوفهد،،
ابوفهد:هههههه،،
أم فهد:انا بطلع أخذ دش وأبدل وأنزل،،
منال:ماما لاتطولين عشان نبدأ الحفله،،
أم فهد:لابس نص ساعه وأنزل،،
طلعت ام فهد فوق،، وأخذت مها مشعل وسبحته وبدلت ملابسه وطبعا منال لازم تحط لمساتها ع وجه مشعل ورسمت لها فراشه ع خده،،
نزلت أم فهد وكان الكل ينتظرها،،
منال:ماما تأخرتي نبي نبدأ الحفله،،
أبوفهد:لا ماراح نبدا الحين،،
الكل:ليش؟؟
أبوفهد:في ضيف راح يجي وبننتظره عشان يشاركنا حفلتنا،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤

نهاية البارت وبنعرف بالبارت الجاي مين هالضيف،،؟؟ وياليت أشوف توقعاتكم،،

$$بقايا امل$$
11-02-2008, 04:17 PM
وش أقول كلمة أبدعتي قليله

أتامي
11-02-2008, 05:22 PM
صراحة رووووووووووووووووووووووووووووووووووووووعة البارت :0126:
واتوقع الضيف يا فارس يا أغلب الظن علي وبليز لا تتأخرين في البارت الجاي لأن وراي دراسة وأظل أفكر شبصير في الرواية :097:
:0151::0153::0150:

وابدعتي واكثر كمان :020:

أتامي:0154:

الأمل5
11-03-2008, 05:34 PM
بقايا امل... أتامي
يسلمووو ع المتابعه وهذا بارت جديد..

الأمل5
11-03-2008, 05:38 PM
(الجزء الثاني عشر)


¤¤¤¤¤¤¤


أبوفهد:في ضيف راح يجي وبننتظره عشان يشاركنا حفلتنا،،،
أم فهد:ضيف،،مين هالضيف يا أبوفهد،،
ابوفهد:مين الشخص إللي ودك بشوفته بها اللحظه،،
أم فهد:قصدك فهد!!
أبوفهد:إيوه فهد،،
مها:بابا من جد فهد طلع،،
خالد:بابا مين راح يجيبه؟
منال:متى بابا راح يجي؟
ام فهد:قول الصدق يا ابوفهد فهد بيطلع؟
أبوفهد:بالشويش علي ذبحتوني،،إيه فهد راح يطلع وبيجيبه واحد من اصحابي اعرفه هناك،،انا مريت عليه الصباح وقال بيحاول يطلعه لأن الضابط المسئول عنه مو موجود واليوم جمعه والرجال ماقصر طلعه وقال هو بيجيبه لحد البيت،،
أم فهد:وآخيرا يا ابوفهد أقتنعت تطلع الولد،،والله ماراح يرتاح قلبي حتى أشوفه،،
الكل صار يترقب دخول فهد وكيف ممكن تكون نفسيته،،،
دق جوال ابوفهد وكان هذا صاحبه ابوطلال وخبره إنه موجود برا عند البيت وفهد معاه،،
طلع ابوفهد وسلم ع ابوطلال،،وفهد سلم ع راس ابوه،،
(طبعا ابوفهد شاف فهد الصباح)
ابوطلال:شخبارك يابوفهد،،
أبوفهد:أنا بخير عساك بخير وتعبناك معانا،،
أبوطلال:أفا يابوفهد إحنا أخوان مابينا هالكلام،،
أبوفهد:تفضل تقهوا،،
ابوطلال:لا يابو فهد انت عارف إني مستلم من البارح ودي اروح البيت وأرتاح،،،توصيني على شي؟
ابوفهد:ابد سلامتك،،
يطلع ابوطلال سيارته ويروح،،
أبوفهد:ياللا ادخل وأكيد لي كلام معاك بس مو الحين،،
فهد منزل راسه وماقال حرف ودخل البيت مع أبوه،،
أم فهد صاحت:فهد،،
فهد سلم ع راس أمه وع يدها بدون ماينطق بحرف ولاحتى رفع عينه من الأرض،،ومسك مشعل وجلس يسلم عليه ونزلت دمعته وطلع يركض لغرفته،،،
أم فهد:إنت قلت له شي يابوفهد؟
أبوفهد:لا ماقلت له شي بس أكيد مستحي من بلاويه،،
منال:ياربي يعني خربت حفلتنا،،،
خالد:منال ممكن تسكتين؟؟
مها:انا طالعه فوق لفهد،،
وتطلع مها فوق لفهد وتدق الباب ومارد وفتحت وكان جالس ع السرير ودمعته ع خده،،
مها:ممكن ادخل،،،
فهد ساكت،،
مها:إذا ماودك ادخل ترى عادي،،
فهد:ادخلي،،
مها جلست جنبه ع السرير،،
مها:ليش دمعتك ع خدك،،ندمان؟
فهد:أكيد ندمان يبيلها سؤال يكفي إني مشعل كان بيموت بسببي،،
مها:أولا هالشي الله كاتبه لمشعل والحمدلله مشعل بخير بس وربي لو شفته اول ماطاح وشكله كيف بالعناية وربي ماتصدق إنه راح يعيش،،
فهد:مها وربي هالزفت إللي كان بغرفتي هذا هذا حق ناصر وكان بسيارتي وخفت بابا يشوفه وحطيته بغرفتي ع أساس بوديه له والشيطان لعب براسي وصبيت بالكاس بس وربي ماشربت،، وبعدها دق ناصر وقال إنزل إحنا ننتظرك،، ونزلت وتركت باب غرفتي مفتوح،،،
مها:بس إنت كنت ترجع من برا وانت موطبيعي،،،
فهد:إيوه انا اعترف بس وربي أصحابي هم السبب،،
مها:تعترف إن اصحابك السبب،،
فهد:أكيد أعترف وربي هالتجربه خلتني أصحا من اللي كنت فيه،،
مها:فهد إنت لازم تغير حياتك،،
فهد:انا احس بابا ماراح يرضى علي ولاحتى ماما،،
مها:بالعكس إحنا كنا بنسوي حفله لمشعل وبابا قال لازم ننتظرك،،
دخل ابوفهد،،
أبوفهد:أكيد ماراح تبدأ هالحفله إلا بوجودك،،
فهد:بابا سامحني،،
أبوفهد:أكيد انا سامحتك بس لي جلسه معاك وأبيك ألحين تقوم تآخذ دش وتنزل تحت معانا،،
فهد:بابا مالي نفس،،
أم فهد تدخل،،
أم فهد:وإذا قلت عشاني،،
مها:ما شاء الله الحبايب تجمعو عندك يافهد،،مين قدك،،
فهد:ماما سامحيني،،
أم فهد:قلبي راضي عليك وإذا تدور رضاي من جد قوم خذ دش وانزل تحت وشاركنا حفلتنا،،
منال تدخل،،
منال:وبعدين معاكم ترى طفشت منكم،،ترى انا ومشعل بنقطع التورته وبناكل،،
أم فهد:ياللا يافهد إحنا نستناك تحت،،
فهد:إبشري ماما،،
طلع الجميع من غرفة فهد وجلس فهد مع نفسه يفكر:
أنا أخطيت في حق أمي وأبوي وفي حق أخواني وبالذات مشعل،،انا لازم أتغير وأثبت للجميع إني ندمان،،انا لازم ارجع ثقة أهلي فيني وأكيد إذا رجعت ثقتهم راح ينسون كل شي صارمني،،انا أقوم آخذ دش وأبدل وأنزل مع إني موعارف كيف أحط عيني بعيونهم،،،
قام فهد ودخل حمامه الخاص،،،وأخذ دش ونزل تحت بالصاله وكانت الأسره مجتمعه والفرح مرسوم على ملامحهم بعد ماهجرهم أيام،،
منال:وآخير نزلت انا قلت لبابا خلينا نبدأ الحفله أكيد إنه نام،،
فهد:ليش تبين الفكه مني؟؟
منال:ههه بس ما أحب أنتظر بالذات إذا الشغله فيها أكل،،
فهد:ههههههه،،،
مها:ياللا ماما أمسكي يد مشعل عشان يقطع التورته،،
منال تكلم مشعل،،
منال:ياويلك لو خربتها وسديت نفسي عن الأكل،،
خالد:منال اهجدي خرعتي الولد،،
أم فهد:أفا يامنوله بدينا مشاكل مع مشعل،،
منال:خلاص أنا آسفه،،خلاص مشعل حبيبي سو إللي تبي فيها،،انا إذا قررت آكل بغمض عيوني،،
مشعل أخذ السكين وكان مبسوط مره لأنه اول مره يسمح له بمسك السكين لأنها كانت من الأشياء المحرمه عليه،،،
وقطع اول قطعه وبعدها أخذت امه السكين وكملت الباقي والكل كان مبسوط ماعدا فهد إللي حاس بإنكسار قدام أهله وكان يحس بأن نظرات أهله لسا فيها عتاب،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤


كانت الساعه ١٢ مساء

(في بيت ام علي)

منى كانت بغرفتها وحاسه بهم فضيع من سالفة هالزواج المفاجئ،،
دق باب غرفتها،،
منى:مين!
نوف:محمد أمين،،
منى:ههه ادخلي يامحمد،،
نوف:وشفيك ضايق خاطرك،،
منى:جالسه افكر بهاالزواج،، وغير كذا ما أحس في أي أحد جالس يفكر معاي،،حتى إنتي لما جيتك العصر حسيتك مو مهتمه في موضوعي،،
نوف:أفا ليش تقولي كذا،، إنتي عارفه إن بكره عندي إختبار،، وكنت مره مزحومه وهذا انا ماقدرت انام حتى أجيك،،
منى:نوف أوافق او لا؟
نوف:ليش لا،،
منى:يعني أوافق!
نوف:شوفي سلبيات وإيجابيات الموضوع وبعدها نقرر إذا بتوافقي او لا،،
منى:الولد مافي سلبيات ع كلام بابا وعلي بس الدراسه هذي اول مشكله بها الموضوع،،
نوف:الولد مو معترض ع الدراسه وهذا حسب كلام بابا،،
منى:طيب شلون أنخطب و أتزوج بها السرعه!!
نوف:انا عرفت من ماما إنه راح ينكتب كتابك بعد الإختبارات وزواجك بعدها إحتمال بشهرين او ثلاثه،،
منى:مره الفتره قليله وشلون بتعرف عليه أكثر وأفهمه إذا بس شهرين وبعدها بتزوج،،
نوف:منى ياحياتي إستخيري والله يكتب إللي فيه الخير،،
يدق جوال منى،،
منى:هذي ريومه،،
نوف:هذي ماتنام حتى تسمع صوتك!!!،،
منى:ماراح أرد عليها،، بس تصدقين نوفه خايفه من ردت فعلها،،
نوف:خايفه!!!!
منى:إيوه خايفه أحس ماراح تتقبل فكرة زواجي،،
نوف:ههههه ليش لايكون تفكر تخطبك،،،
منى:نوفه وجع وش هالكلام،،،
نوف:وأنا صادقه وش السبب إللي يخليها ماتتقبل أكيد إذا تحبك بتفرحلك،،،،
منى:مو لأنها تحبني أكيد ماراح تفرحلي،،
نوف:منو خليك من خرابيط ريم وأستخيري ربك ترى هذا مستقبلك،، وبكره ماتضمني يجيك واحد بنفس مواصفات يوسف علم وولدناس ومركز إجتماعي ما شاء الله بصراحه مايتفوت،،
منى:خلاص بستخير وربك يسهل الأمور،،
نوف:هذي ماتتعب وهي تدق،،
منى:تجلس تدق لحد ما أرد،،
نوف:وإذا كنتي نايمه،،

الأمل5
11-03-2008, 05:42 PM
منى:عادي تجلس تزعجني لحد ما أرد،،
نوف:وإذا جوالك ع الصامت،،
منى:أساسا ممنوع أحط جوالي ع الصامت،،
نوف:أقولك شي وماتزعلين،،
منى:خير قولي وش عندك،،،
نوف:بصراحه احس شخصيتك تابعه لها،،،
منى:ليش عشان أحبها وما أحب تزعل صارت شخصيتي تابعه لها،،
نوف:أنا كذا وجهة نظري وهالشي مايعجبني فيك،،عموما انا رايحه غرفتي انام لي ثلاث ساعات وبرجع أصحا عشان اراجع،،،وإنتي ردي عليها لا يخرب جهازك بسبب إتصالاتها إللي ورا بعض،،،ياللا تصبحين ع خير،،
منى:وإنتي من أهل الخير،،
تطلع نوف وتقفل الباب وراها،،
منى:ألو،،
ريم:هاي،،
منى:هايات،،
ريم:حرام عليك وينك عن جوالك لأن مو واضح من صوتك إنك نايمه،،
منى:نوف كانت عندي،،
ريم:وش فيه صوتك!!
منى:مافيني شي،،
ريم:حياتي انا أفهمك من نبرة صوتك وواضح من صوتك إنك متضايقه،،
منى:ريومتي مافيني شي،،،
ريم:أفا حبيبتي تخبين عني وبعدين قولي وشفيك لأني مره محتاجتلك وأبي أتكلم وأتكلم وأتكلم لحد ما أنام،،
منى:حبيبتي مافيني شي،،،
ريم:طيب تعالي بحضني أكيد لماتحسين بدفا أحضاني راح تقولين،،
منى:لا ماني جايه بحضنك!!
ريم:أفا،،،،،لييش!!
منى:لأني انا بحضنك من اول ماسمعت صوتك،،،
ريم:ههههه،،منو،،
منى:عيون منو،،
ريم:أحبببببببببببببك،،،
منى:وأنا أموت بالتراب إللي تمشين عليه،،،
ريم:طيب قولي وشفيك والله شغلتي بالي،،
منى:بكره إذا قابلتك راح أقولك،،،
ريم:أوكيه والله ماتصدقين ياعمري إنك واحشتني مو و و و و و ت ،،،
منى:أمممم وأنا كمان أحس إني محتاجه لحنانك،،
ريم:تصدقين حياتي أحس أنك بديتي تفهميني،،
منى:وأنا كمان بديت أحس إني بديت افهم إحتياجي لك صح وصار عندي إستعداد ألبي حاجة هالإحتياج،،
ريم:أممممم يعني بكره بيكون لقانا غير،،،
منى:إحتمال،،،،
ريم:لا ما ابي إحتمال أبي أكيد،،طيب قولي كيف بتلبين هالإحتياج،،،
منى:لا بكره بقولك أقصد بتشوفي كيف،،
ريم:وااااو منو الله لايحرمني منك،،
منى:ولا منك ياحياتي،،
ريم:حبيبتي أبي أنام وإنتي خليك بحضني أوكيه حياتي،،
منى:أكيد ياعمري أساسا بنام بحضنك،،
ريم:أممممو و و و و و و و ا ا ا ه،،،ياللا ابي بوسه انا كمان،،،
منى:أممممو و و و و و و ا ا ا اه،،
ريم:ياللا حياتي تصبحين ع خير وأحلام سعيده طبعا فيني،،
منى: هههه أكيد مدام بحلم فيك بتكون سعيده،،ياللا عيوني باي،،
ريم:باي عمري،،،
قفلت منى جوالها وحطته ع صدرها وهي حاسه إنها مبسوطه مع ريم وجالسه تقول بخاطرها:أنا وريم أتفقنا مانفترق ولا نتزوج وشلون انا أخونها وأتزوج،،
يبدأ يخاطبها عقلها:يامنى وش هالخرابيط وش تتفقين مع بنت مثلك إنك ماتتزوجين وتعيشين معاها طول عمرك،،وبعدين وش نهاية هالعلاقة وإذا فعلا تحبينها وش هدفك من هالحب،،يامنى الزواج اسمى وأطهر العلاقات وحضن زوجك أطهر من حضن ريم،،،
منى تتنهد بصوت عالي وتحس بأنها مخنوقه من صراعات عقلها مع عواطفها ونامت بعد عناء ومشوار طويل مع أفكارها،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤¤



(في بيت أم فهد)،،،


كانت الساعه تقريبا ٢

في غرفة نوم أبوفهد وأم فهد،،،
أم فهد:وشفيك يا ابوفهد صارلك ساعه وإنت بس تتقلب،،،
أبوفهد:والله يا أم فهد شايل هم فهد الله يهديه،،
أم فهد:ليش إنت ماجلست معاه وأتفقت معاه يصير يداوم بالشركه معاك،،
أبوفهد:إيه يا أم فهد أتفقنا بس خايف إن فهد مايكون قد المسئولية،،
أم فهد:وإنت لاتحطه بمكان وإنت مو واثق فيه،،،
أبوفهد: وانا بعد مستحيل أحطه بأي مكان مهما كان هذا ولد صاحب الحلال يعني لازم وظيفه تليق فيه،،
أم فهد:يا ابوفهد ادع إن ربك يهديه،،
أبوفهد:الله يهديه لنفسه ولنا وأشوفه رجال يعتمد عليه،،ونفرح فيه ،،،
أم فهد:آمين يالغالي،،أبيك تنام وتريح نفسك إحنا صارلنا كم يوم وإحنا مانام زي الناس وإن نمنا شفنا هالكوابيس،،،
أبوفهد:وإنتي الصادقه ياحياتي ياللا تصبحين ع خير،،،
أم فهد:وإنت من أهله،،،

¤¤¤¤¤¤¤


(في غرفة مها)،،،


وطبعا مشعل نايم عندها وقلب الغرفه فوق تحت وماسك جوالها بيده وما ينام حتى يسمع أنشودة (أسناني الواو)إللي دخلتها مها بجوالها بس عشان مشعل إللي كان يحبها،،،
مها:وآخيرا نام،،،مابغينا يامشيعل،،ياربي وشلون أسحب الجوال من يده من غير مايحس،،،
مها تسحب الجوال من يده وتطفي النور وتنام جنبه وتضمه بقو و و ه على صدرها،،،
مها:غريبه فارس ما أرسل لحد الآن وانا صعبه ارسل وربي أشتقتله،،،
تآخذ جوالها وهي ناويه تفتح حافظة رسايل فارس وأنتبهت إن في صورة ظرف رساله في الشاشه فوق وفتحت صندوق الوارد وكانت رساله من فارس وكاتب فيها:
(صباح الخير ياقمر والحمدلله ع سلامة مشعل وعلى فكره ترى واحشتني مو و و و و و ت)،،،
مها تفاجأت بالرساله بالذات إنها شافت الوقت وكان وقت إرسالها ع الساعه ١وعرفت إنها وصلت الرساله بالوقت إللي كان الجوال مع مشعل وما أنتبهت،،
ردت وكان عندها إحساس إنه نام ،،
كتبت:
(هلا صباح النور والله يسلمك وآسفه ع التأخير وإنت كمان واحشني)،،
فارس كان شبه نايم وسمع رنة الرساله وفز من نومته وفتحها وكانت من مها،،
رد:
(انا زعلان لاتكلميني)،،
ردت:
(أفا حبيبي ليش)،،
رد:
(ساعه أنتظرك)
ردت:
(حبيبي جوالي كان مع مشعل وما أنتبهت لرنة الرساله)،،
رد:
(ليش ياحياتي مشعل عندك؟؟)
ردت:
(إيه نايم عندي وتصدق ما أخذت منه جوالي إلا بعد مانام)،،
رد:
(أهااا،،، نايم عندك!!!(بدينا نغار)ههههه،،،تصدقين ياعمري اول مره أحس إني متحمس للإختبارات وأبيها تنتهي وتبدا سنه دراسيه جديده وتنتهي وأتخرج وأتوظف وأتقدملك يامهاوي)،،
ردت:
(فارس أنا اسعد لحظاتي بعيشها بهالدنيا إذا أرتبط إسمي بإسمك)،،
رد:
(متأكده حياتي)،،
ردت:
(متأكده ياعمري ومتأكده إن الصدف أهدتلي أجمل وأرق قلب وأهدتلي أطهر مشاعر فارس أنا،،،،،)،،،
رد:
(مهاوي قوليها وربي محتاج أسمعها منك)،،
ردت:
(أحبك)،،
رد:
(آآآه يامهاوي وربي زلزلتني هالكلمه الله لايحرمني منك)،،
ردت:
(ولا منك ياعمري،،)،،
رد:
(حبيبتي أبيك تنامين عندك بكره دوام)،،
ردت:
(كنت بقولك لاتنام بس عارفه إنك راح تنام وتطنشني زي البارح ههههه_حبيبي متى تبدأ أختباراتك)،،،
رد:
(أحرجتيني بس يقولون النوم سلطان(طبعا مو زوج أختي هذا واحد ثاني هههههه)،،
ردت:
(ههههه حلوه مو زوج اختك وبعدين ماجاوبتني متى تبدأ أختباراتك)،،
رد:
(ياحياتي عندي الأحد والثلاثاء والأربعاء بعدين ليش تسألين أكيد سمعتي إني كسلان وتبين تذاكرين لي)،،،
ردت:
(هههههههه طيب أحبك وهذا أول درس وبكره بسمعلك)،،،
رد:
(لا هذي حافظها من أول أبي شي ثاني)،،
ردت:
(بصراحه لسا ماحضرت درس جديد ههههه)،،،
رد:
(خلاص بكره حضري درسين عقاب لك ههههه،،،حبيبتي نامي وتغطي زين،،أحبك)،،
ردت:
(وإنت كمان تغطى زين_أحبك_ تصبح ع خير)،،
رد:
(وإنتي من أهله ياقلب فارس)،،
نامت مها ونام فارس وكل واحد بداخله سعاده كفيله إنها تلون حياته بأحلى الألوان،،،

الأمل5
11-03-2008, 06:02 PM
¤¤¤¤¤¤¤¤

(في الصباح وفي مدرسه منى)،،


منى:دخلت المدرسه ونزلت عبايتها وطلعت المرايه وجلست تعدل شعرها وطلعت عطرها وتعطرت وفجأه حست بيد تمسك بشعرها وألتفت وكانت ريم،،
منى تقوم وتسلم على ريم،،
منى:واااو ريومتي جايه بدري،،
ريم تغمز بعينها:وحشتيني مو و و و ت،،خلي شنطتك هنا وتعالي معاي،،
منى:أوكيه ياعمري،،
ريم تحط يدها ع خصر منى من ورا ويمشون لحد مايوصلون للمقصف وبما إنهم في بداية الدوام يعني المقصف مقفل،،
ريم:وش رايك نجلس هنا،،
منى:أوكيه حياتي،،
ريم تمسك يد منى وتبوسها،،،
ريم:تصدقين انا مره مبسوطه لأني حاسه إنك تغيرتي وبديتي تفهميني،،،
منى:وأنا أسعد لحظاتي وانا جالسه جنبك،،،
ريم:قوليلي وش فيك ليش كنتي متضايقه البارح،،،
منى ساكته ،،
ريم تبوس منى ع شفا،،،، وكانت هذي أول مره تسويها،،،
منى:ريم لاتعيدينها،،
ريم:مو ع كيفك إحنا إتفقنا خلاص وبعدين متأكده ماتبيني أعيدها،،
منى:تصدقين ما أعرف بس أخاف أحد يشوفنا!!
ريم:لاتخافي هنا مافي أحد راح يجي لاتنسين إن المقصف مقفل وغير كذا اليوم مافي طالبات كثير مداومين لأن الإختبارات الأسبوع الجاي،،
منى سرحانه تفكر،،
ريم:منو حياتي وشفيك قولي؟
منى:أنا تقدملي عريس،،
ريم تضحك بصوت عالي:لا من جد وشفيك؟؟
منى:والله جد،،
ريم:وإنت محتاره بأنك تقبلي أو ترفضي،،
منى:حاجه زي كذا،،
ريم تفك يد منى وتطالع فيها بنظرات إحتقار،،
ريم:ليش وش مقصره معاك فيه عشان تتزوجين!!!إنتي وحده خاينه ماتستاهلين حبي،،
منى:ريم إحترمي نفسك انا مو كذا ،،،
ريم:كيف إنتي مو كذا ،،، يعني انا سامعه غلط،،،عموما انا رايحه وإنت فكري بكلامك،،،
تروح ريم ومنى تنزل راسها ع يدها وتجلس تبكي،،
ينتهي الدوام المدرسي وريم ومنى مايكلمو بعض،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤


نهاية البارت وبالبارت الجاي بنعرف أهم التطورات،،،

{أنثى بلذة العسل}
11-03-2008, 10:11 PM
الأجزاااااء جوناااااااااااااااااان
مبدعه بمعنى الكلمه
بانتظاررررررررررررررررك
بالبارت الجديد

أتامي
11-04-2008, 04:22 PM
واي ابدعتي وربي مشكووووووووووووووورة
ويارب من وريم يفكو صداقتهم
ولك اجمل تحية

baby crazy
11-05-2008, 04:42 AM
رووووووووووووووووعه لاتتاخري علينا ياعسل
وتسلم ايدك عالقصه الحلوه..

أتامي
11-05-2008, 04:54 PM
مشكورة على البارت وبانتظار كل جديد في الرواية

{أنثى بلذة العسل}
11-05-2008, 11:02 PM
يووووووه مره تأخرتي

قلوب بدر
11-06-2008, 04:33 PM
يااااااااااااااااااااااااااااااي الرواية والله ررررررررررررروعة تهبل تخبل تجننن تقطع القلب وكل الكلمات .... أبدعتي أختي .... والله أنا بس أمس بديت أقرأ البارتات رووعة تستهل الرواية من يقراها وكااان ودي ارد عليك بس قلت لحد ما أخلص البااارتات علشاااان أشكررك... ننتظر البااارت الجاي على أحر من الجمر ...
تكفين خلي منى تتزوج وتكسر عين هالخبلة ريموووه....

{أنثى بلذة العسل}
11-06-2008, 04:43 PM
جااااااااااري الأنتظااااااااااااااااااااااااااااااااااار

أتامي
11-06-2008, 05:12 PM
بـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيـ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ.
كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــمــــــــــــــــــــــــــــلـــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــيـــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــها

أتامي
11-07-2008, 11:48 AM
وينك فديتك طولتي
ومن طول الغيبات ياب الغنايم

* لولو 14
11-07-2008, 12:19 PM
روووعه روايتك يعطيك العافيه
كمليها بسرررررررررعه ...

الأمل5
11-07-2008, 04:19 PM
(الجزء الثالث عشر)


¤¤¤¤¤¤¤¤¤
(في بيت ابوفهد)


ع الساعه ٢ الظهر

كان الجميع جالسين ع الغدا وابوفهد معصب بس ماسك نفسه
أم فهد:وش فيك يابوفهد عسى ماشر،،،
أبوفهد يناظر لفهد وحا ا ا ا ا قد،،
أم فهد:فهد مزعل أبوك بشي في الشركه،،
فهد نزل راسه،،
أبوفهد:قول لأمك وش سويت!!
فهد كمان ساكت ومانطق بحرف،،
أبوفهد:فهد اليوم طول لسانه ع القهوجي عم مرزوق في اول يوم يداوم بالشركه ويقول أبو خالد إنه كان بيمد يده عليه،،
فهد يقاطع أبوه:أبوخالد هذا كذاب،،
أبوفهد:عيب عليك تقول كذاب ،،إنت تدري إن عم مرزوق مو بس قهوجي عندنا،،،هذا له معزه خاصه عندي،،وغير كذا هذا أكبر منك،،إنت متى تتعلم الإحترام،،،
فهد:انا اطلع غرفتي احسن،،
أم فهد:إجلس كمل غداك،،
فهد:مابي انا طالع،،
طلع فهد لغرفته،،،
أبوفهد:انا وش اسوي بها الولد جابلي الضغط والسكر،،،
أم فهد:يابوفهد كان سكت عنه يكمل غداه،،،
ابوفهد يناظر لأم فهد بنظره معناها قفلو ع الموضوع،،،
منال:ماما انا بطلع انام!!
أم فهد:ليش بتنامين إنتي نايمه من البارح ودوام ماداومتي وتقولين خلاص ختمنا المواد... يعني المفروض تذاكرين وتستعدين للإختبارات،،،
منال تغمز لأمها بعينها يعني لاتشيشين بابا علي... وطبعا ابوفهد واصل حده من فهد،،
أبوفهد:هالسنه يامنال لوماشفت تقديرك ممتاز بيكون لي تصرف ثاني معاك،،،
منال خافت:إبشر يابابا بجيب أم الممتاز،،،
أبوفهد:انا طالع يا أم فهد بنام ساعه وبروح الشركه وقولي لفهد يجهز عشان يروح معاي،،
أم فهد:من عيوني إنت بس اطلع وريح نفسك،،،
طلع ابوفهد فوق ومنال تنفست الصعداء،،،
منال:ماما كأنك تقولين اسمعي ياجاره،،،
مها:ههههه تستاهلين هالتهزيئة،،،
أم فهد:غسلي يدك واطلعي ذاكري ولو جيت إنك نايمه لاتلومين إلا نفسك،،،
منال:الله يادنيا،،حتى النوم ماصار من حقنا،،،
مها:ماما اليوم ساره صديقتي غايبه وسألت عنها بنت عمها نهله تقول إنها تعبانه،،،
أم فهد:ليش وش فيها!!
مها:تقول إنها كارهه الدراسه وبس تمسك الكتاب تحس بصداع فضيع،،،ماما تتوقعين عين،،،
أم فهد:والله يامهاوي الناس ماتعطي خير وإللي اعرفه إن ساره شاطره،،،
مها:ماما انا لاحظت عليها الإسبوع الماضي بس حاطه راسها ع الطاوله،،
أم فهد:طيب يودوها لشيخ يقرا عليها،،
مها:نهله تقول تحاليلها سليمه وأبوها بيشوف لها مطوع يقرا عليها،،،والله ياماما الدنيا تغيرت و صارت تخوف،،،
أم فهد:قصدك يامها الناس إللي فيها تغيرو ،،،
مها: فعلا ياماما الدنيا ع حالها ماتتغير،،،
أم فهد:وشفيك ياخالد مالك حس،،،
خالد:مافيني شي بس شايل هم الإختبارات،،،
أم فهد:الله يوفقك ويوفقك أخوانك،،،
خالد:ماما بعد ماتنتهي الإختبارات بروح مع أصحابي لمكه بناخذ عمره،،،
أم فهد:قلت لأبوك،،،
خالد:لا كنت بقوله قبل شوي وشفته معصب على فهد وسكت،،،
أم فهد:الله يهدي فهد طفشنا بتصرفاته،،،
مها بصوت واطي:آآه،،
أم فهد:وشفيك مهاوي،،
مها:ماما ولا شي بس وخز خفيف في جنبي،،
أم فهد:الله يهديك اليوم لازم أوديك المستوصف وتسوين تحاليل ونشوف وش سبب هالألم إللي يجيك من فتره لفتره،،،
مها:ماما بعد الإختبارات بروح،،،
أم فهد:لا بتروحين اليوم،،والمرض مايعرف إختبارات ولاغيرها،،،
مها: ماما تكفين إذا تحبيني خليها بعد الإختبارات،،،
أم فهد:بكيفك بس اوعديني إذا حسيت بأن هالألم زايد تقولين لي مو تسكتين،،،
مها:أوعدك ماما،،،
أم فهد:ميري ميري،،
ميري:نعم ماما،،
أم فهد:شيلي الغدا،،،
مها:انا طالعه غرفتي،،
خالد:انا كمان،،،
منال:انا بجلس مع مشعل أتفرج توم وجيري،،،
(مشعل كالعاده حاط مخدته ومتمدد يتفرج سبيس تون)،،،
أم فهد:إنتي بتطلعين تذاكرين ولا ترى بقول لأبوك،،،
منال:لاتكفين إلا بابا،،،الله يسامح فهد صارت أخلاق بابا تجاريه بسببه،،،
أم فهد:ههههههه،،،،
تطلع منال فوق وتجلس أم فهد لوحدها بالصاله وسرحانه تفكر بعيالها وبمستقبلهم،،،

(بغرفة مها)،،،،

مها تمددت ع السرير وكان مره جنبها يعورها... وبالرغم من هالألم إلا إنها حست بشوق فضيع لفارس... وكأن الألم صار يحتاج لفارس زي مايحتاجه قلبها وإحساسها،،،
مها تمددت ع سريرها ونزلت دمعتها من غير ماتحس،،،
حست إن يدها مو راضيه تمسح هالدمعه... وكل إللي كانت تحس فيه إنها محتاجه لفارس ولفارس وبس...
وقالت بخاطرها:معقوله كل هالحب وهالإحتياج إللي سكن صدري لك يافارس بس ليش نزلت دمعتي،،،!!!أكيد لأني متضايقه ع ساره... ولأني كمان أحب فارس... وأنا موعارفه وش مخبيه لي الأيام بالذات إن أهلي ع بالهم موافقه ع علي... ولا عارفه وش نهاية هالحب وبس إللي أعرفه إني محتا ا ا ا ا ا جه لوجودك يافارس،،،
(أول مره تحس مها إنها ودي تبكي وتبكي وتبكي لحد ماتنام،،،أول مره تحس بضيقه وهالضيقه أشترطت وجود فارس عشان تغادر صدرها،،،
مها إنسانه عاطفيه... وحبت فارس بكل هالعواطف،،،أستجابت مها لعواطفها ولأول مره ترسل لفارس قبل مايرسل)،،
وكتبت بالحرف الواحد،،
(فارس انا أحبك وأحتاجك بس يا ترى إنت بتكون قد هالحب والإحتياج)،،،
فارس كان جالس بالصاله مع أمه وكان جواله في جيب بجامته،،سمع رنة الرساله بس ماكان يتصور إن هالرساله من مها،،،
فتحها وحس بإحساس غرييييب اول مره يحس فيه،،،هذي اول رساله فيها أحبك من مها... وأول رساله تدخل جواله وهو يحس إنها طالعه من صميم قلب مها،،
فارس رد:(إيه قدها وربي قدها والله ياخذ عمري إذا بقصر معك)،،،
ردت:
(لا تدعي على نفسك فاهم)،،
رد:
( فاهم ياعمري،،،قولي وش فيك)،،،
مها بس قرت (وش فيك) وجلست تبكي أكثر... وحست بضيقه أكثر كأنها كانت تنتظر أحد يسألها هالسؤال،،،
ردت:
(أحبببببببك)،،،
رد:
(حبيبتي وانا أمو و و و ت فيك،،،بس قولي وش فيك وربي حاس إن صدرك ضايق)،،،
ردت:
(إللي فيني ومضايقني إني أحبببك)،،،
رد:
(حبي سبب ضيقتك!!!!!)،،،،
ردت:
(إيه)،،،،
رد:
(مها وشفيك،،أنا أخطيت بحقك في شي)،،
ردت:
(لأول مره أحس إني مخنوقه بها الحب وأول مره أحس بأني محتاجه أتكلم وأتكلم وأتكلم وإنت بس تسمعني يافارس،،،)،،،
رد:
(قولي كل إللي بخاطرك ياعيون فارس السود و قلبي يسمعك)،،،
ردت:
(ما أبيك ترد بأي مسج حتى أنتهي من كلامي)،،،
رد:
(إبشري)،،،
ردت:
(فارس الصدف جمعتنا... وانا أعتبرها اجمل الصدف بحياتي...انا اول مره سمعت صوتك فيها بالغلط كنت خايفه وكان كل همي أعرف مين هالشخص... وبعد ماعرفت من منى إنك فارس حسيت براحه لأني أعرف أخلاقك وماأتوقع اي إزعاج منك... واليوم إللي دق علي رقمك فيه وكانت أمك حسيت بإحساس غريب... تصدق أكتشفت إني حفظت رقمك لأني بمجرد ماشفته يدق ع جوالي عرفته... مع إني مسحته من سجل المكالمات..تصدق حسيت بسعااااده بس لأن رقمك دق ع جوالي... وماكنت عارفه وش سبب هالسعاده؟ بالرغم إني ما أعرف وش بداخلك بس كنت سعيده)،..

الأمل5
11-07-2008, 04:24 PM
وأرسلت هالمسج وكتبت مسج ثاني:
(فارس اليوم إللي شفتك فيه بالمستشفى... حسيت إن بعيونك شي لمها...وربي كنت مبسو و و و طه بها الشي)،..
أرسلت هالمسج وكتبت مسج ثالث وكمان ارسلته وكان:
(حبيبي بعد مابدينا نتراسل حسيت الحياه حلوه وفيها شي يستاهل مها... وطبعا أقصد بالضبط يستاهل إحساس ومشاعر مها... ع فكره لاتفكر إني تعيسه مع أسرتي بالعكس بابا وماما أغلى الناس بقلبي... بس أكيد إنت فاهم قصدي وبشرحلك أكثر وانا أقصد مشاعر مها إللي كانت محتاجه فيها لرجال يحسسها بأنوثتها وبقيمتها بحياته... وأكيد هالإحساس مو موجود بمحيط أسرتي... ولو يافارس أنا ما أثق فيك ماكان سلمتك هالإحساس... ولو الصدف ماجمعتنا وحسيت بصدقك تأكد إن مو أنا إللي بتدور ع أي رجال... ولا أفكر أسلك طريق غلط لأني بنت عبدالله الراشد)...
وكان مسجها الرابع:
(فروسي حبيبي أنا حبيتك من صميم قلبي وكل يوم يزيد هالحب..وبنفس الوقت كان يزيد إحتياجي لوجودك ..)...
المسج الخامس:
(أنا خايفه أفقدك بعد مالقيتك وكيف باقي بحس بطعم الحياه...أنا خايفه تقسى ع مها بيوم وبعدها وين راح أحصل الحنان...)...
المسج السادس:
(فارس لاتحرمني منك بيوم...أرجو و و و و ك)،..
المسج السابع:
(تصدق لما كان يضيق صدري ..كنت أمسك دفتري وقلمي ..وأكتب لحد ماتزول ضيقتي.. ومن بعد مادخلت حياتي صرت أبيك دفتري،،)..
وكان مسجها الثامن:
(قبل شوي نزلت دمعتي ويدي رفضت تمسحها تعرف ليش!!لأن يدي حست بإحساس دمعي وعرفت إن هالدمع ماعاد يبي غير كفوفك،..)..
وكان مسجها التاسع:
(بقولك شي وهالشي ما أبيه يأثر ع قلبك...أنا مخطوبه لولد عمي بس ما أشوفه إلازي فهد وراح أقول لبابا هالشي بالوقت المناسب)..
بس ما أرسلت ها المسج وقالت مو ضروري يعرف وقررت تمسحه وكتبت آخر مسج وأرسلته وكان:
(تصدق أرتحت بعد ماطلعت إللي بخاطري وغادرتني ضيقتي،،، وأكيد ما أنتهى كلامي لأن عمره ما ينتهي إلا إذا توقف نبض قلب مها...أنتهيت ثرثره هههه)..
فارس كان يقرا ومو مصدق إن كل هالمشاعر بداخلها..كان يستمتع ويتألم وتتأجج مشاعره كانت أحاسيس مختلطه وهو يقرا ها المسجات..
وكتب:
(مهاوي فارس الصدر إللي مايمل من أحزانك،،،وفارس الدفتر إللي تكتبين فيه همومك وأسرارك،،،مهاوي كف فارس ماراح تتردد تمسح دموعك بيوم..مهاوي أنا أحبك بكل معاني هالكلمه وربي يقدرني وأسعدك ياعمري..وأوعدك أخطبك بأقرب فرصه وبعد ما أتخرج وأتوظف راح نتزوج...وبتكوني حبيبه وصديقه وزوجة فارس)...
بعد ماوصل هالمسج لمها حست براحه وكتبت...
(حبيبي أبي أنام أحس نفسي تعبانه وأكيد هالمره بنام بإحساس غير)..
رد:
(عيوني تغطي زين...أحبك)...
ردت:
(وأنا أمو و و و ت فيك)....
سلمت مها نفسها لنوم بكل بساطه من غير ماتفكر بأي شي...
وفارس ألتفت حوله وأكتشف إن أمه طلعت غرفتها وهومو منتبه وقال بخاطره:أكيد ماما قالتلي إنها بتطلع بس كالعاده أرد وانا مو حاس بنفسي أو إني من الأساس ماسمعتها..
(أبتسم فارس وهو يفكر بأمه وبالذات انها حاسه إن ولدها مو طبيعي هاليومين وفارس كمان قرر ينام بس مو بغرفته لأن إحساسه بالسعاده كان كفيل إنه ينومه بأي مكان وتمدد ع الكنبه في الصاله ونام...)



¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)،،،


أبوعلي تغدا وطلع غرفته وأم علي وعلي جالسين بالصاله،،،

نوف تنزل من فوق،،،
أم علي:هلا نوفه صح النوم،،،
علي:ها بشري وش سويتي بإختبارك،،،
نوف:الحمدلله تمام،،،
علي:متى جيتي من الجامعه،،،؟؟؟
نوف:تقريبا ع الساعه ١١وحطيت راسي والله كنت مصدعه أحس مانمت البارح زين،،،
علي:بكره عندك شي،،
نوف:لا عندي بعد بكره ويوم الأربعاء،،،
نوف:ماما منى تغدت معاكم،،،
أم علي: من جات من المدرسه وهي ضايق خاطرها وأسألها وتقول مافيها شي،،،
نوف:انا مريتها قبل ما أنزل وحصلتها نايمه...
علي:بصراحه ياماما ماكان له داعي تفاتحونها بموضوع الزواج بها الأيام بصراحه التوقيت غلط مابقي عن الإختبارات شي وراح يبقى خاطرها مشغول،،،
أم علي:انا كل الموضوع مادخل مزاجي بس ماحبيت أقول شي لأبوك والقرار في النهاية يرجع لمنى،،،
نوف:ماما ماعليش مداخله بس ماتخص الموضوع هههه،،،
أم علي:وش مداخلتك الله يستر،،،
نوف:أبي أسأل في خبز أسمر مره جوعانه ودي أفطر او أوفر ع نفسي روحت المطبخ ،،،
أم علي:لا مافي وبعدين ذبحتي عمرك بها الرجيم،،،،
نوف:ماما من جد في او لا،،،
أم علي:إيوه في بس وش بتاكلين عليه،،
نوف:بروح أشوف الجدول علقته ع الثلاجه،،
راحت نوف المطبخ وحصلت مريم جالسه ترتب المطبخ،،
نوف:مريم وين الخبز الأسمر،،،
مريم:نوف أنا خلاص غسل مواعين،،
نوف:وش قصدك؟؟
مريم:والله أنا تعبانه هذا شغل كثير،،،
نوف:والله يامريم اعطيناك وجه زياده بسرعه حطي فطوري وهاتيه الصاله،،،
طلعت نوف من المطبخ بعد ماقالت لمريم وش تبي بالضبط من فطور وكعادتها مريم بدت تنافخ مععععععصبه،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في العصر)
(في بيت سلطان،،)

كانت أم سلطان جالسه وحاطه قدامها صحن حلا وطايحه أكل فيه كأنها طايحه ع كوزي،،،
سلطان نازل من فوق،،،
سلطان:يمه الله يهديك انا ماقلت لاتاكلي حلا إنتي مو عارفه إن الدكتور مانعك،،،
أم سلطان:إيه ماتبي غير هالخبله تاكل حلا وأنا اجلس أناظر فيها،،،
سلطان:يمه لو بالحلا خير لك ماكان قلت كذا... بس هذا من خوفي عليك... وإنتي عندك سكر مايحتاج أذكرك،،،
أم سلطان:وش رايك تسكت!!
سلطان:أبشري انا ساكت وطالع بعد بروح مشوار،،،
أم سلطان:أقول وين هالخبله ماني شايفتها،،،
سلطان:يمه مايصير ترى هالخبله إللي تقولين عنها عندها إسم،،
أم سلطان:بس إنها خبله،،،
سلطان:يمه انا طالع أحسن،،،
نزلت أحلام من فوق وتجلس ع الكنبه،،،
أحلام:شخبارك خالتي،،،
أم سلطان:خلخلت عظامك،،
أحلام ماسكه ضحكتها:مشكوره،،،
أحلام تآخذ السماعه،،
أم سلطان:كل دقيقه وإنتي ماسكه هالتليفون ترى وليدي مايجيب فلوسه من الشارع... أنا قلتله خذ وحده موظفه ع الأقل تساعدك مو زيك جايبه له الفقر،،،
أحلام:بدق على ماما،،،
أم سلطان تقلد أحلام بصوتها:(ماما)مالت عليك قولي أمي كنك بزره يوم تقولي ماما،،،
أحلام:ههههههه،،،ودك تقولين ياشين السرج ع البقر بس كنك استحيتي... مع إنه مو عوايدك،،،
أم سلطان ولأول مره تبتسم لأحلام،،،
أم سلطان:إنتي علامك ماتزعلين وتروحين لأهلك ،،
أحلام:وأنا خبله أروح ماصدقت عرست،،،
أم سلطان:أعوذ بالله منك،،،
أحلام وهي تدق رقم ثابت أهلها:أعوذ بالله من إبليس أحسن ياخاله،،،
سكتت أم سلطان،،،
أحلام:ألو،،،
فارس:هلا حلومه...
أحلام:هلا فروسي شخبارك؟
أم سلطان تقول بصوت واطي:فروسي مالت عليك أخوك شايب وإنتي تدلعينه،،،
أحلام تبتسم:إيه فروووسي شخبارك؟؟؟
فارس:بخير شخبارك إنتي...
أحلام:أنا تمام الحمدلله بس وشفيه صوتك؟
فارس:كنت نايم وأزعجتيني...
أحلام:ليش ماعندك غرفه تنام فيها يومنك ترقد بالصاله..

الأمل5
11-07-2008, 04:31 PM
فارس:كنت أتابع سبيس تون ونمت..زي الورعان...
أحلام:ههههه...
فارس:ها قلتي لمهاوي إللي وصيتك عليه،،،
أحلام:هههه وجع عيب عليك تقول مهاوي وإنت لسا مانسيت السالفه،،،
(مسكينه أحلام نايمه بالعسل)،،،
فارس:لا نسيت تطمني،،،
أحلام:وربي كنت عارفه إنها مجرد مشاعر مراهق،،،
أم سلطان تحط يدها ع راسها:واعيباااه تقول لأخوها مراهق،،،
أم سلطان:مراهق بعينك،،،
أحلام:هههه لحظه لحظه فارس ،،،إنتي ياخاله تدرين وش معنى مراهق،،،
أم سلطان:إيه يالخبله ذاك اليوم سامعتها بالتلفزيون يقولون المراهقين هم إللي يسرقون ويدخنون ويهيتون بالشوارع ،،،
أحلام:ههههه،،،أقول فارس وين ماما،،،
فارس:بالله قولي وش قالت أم سلطان،،
أحلام:فارس ناد ماما الله يرحم والديك،،
فارس:ماما فوق بغرفتها إذا نزلت أخليها تكلمك،،
أحلام:خلاص باي،،
فارس:أوكيه باي بس بالله ارسليها مسج ابي أعرف وش قالت،،
أحلام:إبشر ياللا باي،،
فارس:باي،،
أحلام تآخذ جوالها وترسل لفارس التعريف الجديد للمراهق،،
أم سلطان تقوم،،
أحلام:خاله وين بتروحين،،،
أم سلطان:بروح الحمام وش رايك تروحين معاي ترى أنا ما أفتك من خشتك غير بالحمام،،،
أحلام:ههههههه لا لاااااا ياخاااااله،،،
أم سلطان راحت وأخذت الريموت وحطت ع إم بي سي وجلست تتابع مسلسل وفجأه سمعت صيحة أم سلطان،،،
أحلام تقوم بسرعه وتصيح:خالتي خالتي،،،


¤¤¤¤¤¤¤

نهاية البارت وبنعرف بالجاي وش صار بأم سلطان،،،،

الأمل5
11-07-2008, 04:35 PM
لولو.. قلوب بدر ..أماتي،،،بيبي كريزي،،،بقايا الشعنونه...تسعدني متابعتكم وأوعدكم بعد ماتنتهي روايتي وحسيت بنجاحها راح أكشف وش ورا الكواليس وإللي كانت سبب في تآخير هالأجزاء...أحبكم وأحب صبركم هههههه....

أتامي
11-07-2008, 06:46 PM
وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااي روعة البارت وفي انتظار كل جديد في روايتك

بدور***
11-07-2008, 09:37 PM
شكرا ع البارت يالغاليه


الى الامـــــــــــــــام

{أنثى بلذة العسل}
11-08-2008, 10:22 PM
بااااااااااااااارت في قمه الرررروعه
بانتظااااااار الجااااااااااااي

$$بقايا امل$$
11-09-2008, 12:53 AM
أموله تسلم أناملك يا
مذذذذذذذذذذذذذذذذذذذذذذهله

قلوب بدر
11-09-2008, 10:39 AM
رررررررررروعة تسلم اليدين والافكاااااااار ..... وراح أنتظرك حتى لو تأخرتي .... تعرفين حال اللي يتخروجون ولا يلقوووون وظيفة .........بس يقرأون قصص ........تهئ تهئ تهئ تهئ ...... راح انتظر البااااارت الجااااااااي على أحر من الجمر والبارتات اللي بمنتدى الفراشة ........ هههههههه

الدلووووعه
11-09-2008, 05:01 PM
اموووووووووووووووووووله روووووووووووووووووووووعه ننتظرك ولاتطووووووووووولي علينا............ ومافي داعي تشكريني ع تنزيل البارت هيدا واجبي يالغلا.........

الأمل5
11-10-2008, 12:20 AM
اتامي.. بقايا امل.. بقايا الشعنونه.. قلوب بدر.. بدور.. الدلوعه.. مو عارفه كيف اشكركم عن جد رفعتو معنوياتي فديتكم .. وأترككم مع البارت الرابع عشر..

الأمل5
11-10-2008, 12:47 AM
(الجزء الرابع عشر)،،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤¤

أحلام تركض وتروح صوب دورة المياه وتسمع صوت أم سلطان وهي تتألم،،
أحلام:خالتي وشفيك صاير فيك شي،،
أم سلطان:آه آه آه،،
أحلام:خالتي طيب افتحي الباب،،،
أم سلطان:آه ياظهري،،
أحلام:ياربي أنا وش اسوي،،خالتي حاولي تفتحين الباب،،
أم سلطان:آه ،،علامها يدي صايره كذا،،
أحلام تركض وتروح تآخذ جوالها وتدق ع سلطان،،
أحلام:ألو سلطان،،
سلطان:هلا وشفيك،،
أحلام:تعال نبيك بالبيت،،
سلطان:خير وش في؟؟
أحلام:إنت تعال وبس وتكفا لاتسرع،،ياللا باي،،
سلطان:الله يستر وش حصل من مصيبه بالبيت،،
أحلام:خالتي انا دقيت ع سلطان وبيجي شوي،،
أم سلطان:آه آه،،ياراسي ،،
أحلام:أكيد إنها طاحت،،الله يستر لاتكون تعورت كثير،،
(شوي تسمع أحلام مفتاح باب الحمام يتحرك)،،
أحلام:إيه خالتي حاولي تفتحينه،،
دخل سلطان مع باب الصاله،،
سلطان:أحلام أحلام وينك؟،،
أحلام تسمع صوت سلطان وتروح عنده،،
أحلام:ألحق أمك الظاهر إنها طاحت بالحمام والباب مقفول بالمفتاح،،
سلطان راح يركض صوب الحمام،،
سلطان:يمه يمه ،،
أم سلطان فتحت الباب،،
سلطان:يمه سلامتك وش صار؟
ام سلطان:ما أدري وش صار؟
سلطان يساعد أمه ويطلعها من الحمام،،
أم سلطان:آه يدي لاتمسكها ،،
سلطان:يمه حركيها،،
أم سلطان:ذابحتني ألم وتقول أحركها،،
سلطان:أحلام روحي جيبي عباة أمي،،
أم سلطان:آه أحس إني دايخه بطيح،،
أحلام جابت العباية ولبستها ام سلطان،،
أحلام:سلطان بروح معاكم،،
أم سلطان:البنت هذي مابي أشوف وجهها،،
سلطان يغمز لأحلام،،
سلطان يساعد أمه ويآخذها المستشفى،،،
جلست أحلام ع الكنبه في الصاله وأخذت الريموت وطفت التلفزيون،،
أحلام:الله يستر بس لاتكون أنكسرت يدها،،الله يشفيك ياخالتي،،،
أخذت جوالها وأرسلت لسلطان مسج:
(حبيبي إذا وصلت المستشفى وكشف الدكتور على خالتي إرسلي مسج وطمني)،،،
جلست تنتظر أحلام مسج سلطان عشان تطمن ع أم سلطان،،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)،،،،
ع الساعه ٥ العصر ،،


(بغرفة منى)،،،
نوف دقت الباب ع منى،،،
نوف:هاي،،
منى:هلا،،
نوف تجلس ع طاولة مكتب منى،،
نوف:وشفيك منو منتي ع بعضك،،،
منى:مافيني شي،،،
نوف:انا عارفه وش فيك،،
منى:ها قولي وش عرفتي،،،
نوف:أكيد مو قادره تآخذي قرار بموضوع زواجك من يوسف،،
منى:لا أنا أخذت قراري وأنتهيت،،،
نوف:وش قرارك؟،،
منى:طبعا مو موافقه،،،
نوف:هاااا،،،،
منى:وش هاااا!!!! أقولك مو موافقه،،،
نوف:ع كيفك مو موافقه،،،
منى:حلو و و ه هذي (ع كيفك)،،أكيد ع كيفي،،،
نوف:سوري ماقصدت كذا،،بس ابي اعرف أسبابك لرفض ،،،
منى:بكل بساطه هالزواج راح يخسرني ريم،،،
نوف بإستهزاء:ريم!!!!
منى:إيه ريم وليش تقولين إسمها بها الطريقه كأنها مو عاجبتك،،،
نوف:لاطبعا مو عاجبتني ولا أظن بيوم راح تعجبني،،،أساسا هالبنت عندها نقص بإنوثتها،،،
منى:نوف ما أسمحلك،،،
نوف:مو ضروري تسمحيلي،،،أنا أختك الكبير ومن حقي أخاف ع مصلحتك،،،
منى:وش مصلحتي يافالحه إني أتزوج وأخسر البنت إللي طول عمرها تحس بإحساسي وتهتم بمشاعري،،،
نوف:منى هذي فرصه ويوسف مو أي شاب عشان تفرطين فيه،،،
منى:أنا عارفه إنه مايتعوض وعشان كذا انا مو مرره مقتنعه،،
نوف:يعني إنتي محتاجه أحد يقنعك،،
منى:لا مو يقنعني أنا،،محتاجه أحد يقنع ريم،،
نوف:يقنعها بإيش؟؟،،،
منى:بإني ماراح أتغير عليها بعد الزواج،،،
نوف:ليش انتي قلتيلها؟؟،،
منى:أكيد قلتلها،،،تبين اطلع خاينه،،،
نوف:هههههه خاينه!!!
منى:شوفي إذا بتجلسي مره تستهزأين ومره تضحكين افضل تتركين لوحدي،،،
نوف:سوري ماقصدت أضايقك طيب ممكن أعرف إيش قالت ريم لما قلتيلها،،،
منى:زعلت وعصبت وأول مره تخاطبني بإسلوب جارح،،،وأنا من دلاختي قلتلها الصباح ومن بعدها ماشفتها ما أدري وين أختفت،،و على نهاية الدوام شفتها تلبس عبايتها وحاولت أراضيها تخيلي إيش قالت!!،،
نوف:إيش قالت لايكون طالق!!،،
منى:أستغفر الله،،
نوف:إيه والله استغفر الله بس من جد منى وش ذا الخرابيط،،
منى:نوف اطلعي من غرفتي لوسمحتي،،،
نوف:وربي ماأطلع وإذا طفشتي مني أطلعي انا بجلس هنا،،
منى:حلوه أطلع من غرفتي،،،
(خيم الصمت عليهم دقيقه،،)،،،
نوف:منو،،،
منى ساكته،،،
نوف:منو،،،
منى:نعم،،
نوف:منو،،،
منى:قلنا نعم،،،
نوف:منو،،،
منى:ماودي أقول وجع في قلبك،،،
نوف:ههههه لاتقولينها ترى قلبي موجوع من غير،،،
منى:لايكون تحبين،،،
نوف:ههههه لا ما أحب،،،بس قولي وش قالت،،،
منى:ماقالت شي بس أخذتني بالأحضان وقالت مبروك ياحياتي،،،
نوف:ههههه أما أخذتك بالأحضان وقالت مبروك هذي كثري منها،،،
منى:هههههه،،،يو و و و و ه وربي أضحك وأنا مالي خلق،،،
نوف:طيب قولي وش قالت،،،
منى:قالت أنا خاينه وأنا ما أستاهل حبها وقالت كمان إذا بتزوج إللي بينا ينتهي وحتى رقم جوالها أنساه،،،
نوف:طيب إنتي شايفه إنك ممكن تضيعين مستقبلك عشانها،،،
منى:ما أعرف بصراحه بس إللي أعرفه إني أحبها مووت وما أتخيل بلحظه تبعد عني،،
نوف:طيب قوليلها إحنا بنجلس صديقات حتى بعد الزواج،،،
منى:أي صديقات!!!هذي حبيبتي وتخاف إذا تزوجت زوجي ياخذني منها،،،
نوف:ياربي منك ومن هالأفكار نفسي اعرف وشلون دخلت براسك،،،
منى:نوف ياليت بدل هالإنتقادات تقوليلي وشلون أتصرف،،
نوف:انا قلتلك عشرين ألف مره المفروض عندك شخصيتك المستقله،،
منى:خلاص نوف خليني لوحدي،،
نوف:أوكيه بس تأكدي إن إللي جالسه تسوينه غلط،،،
(طلعت نوف من غرفة منى وراحت لغرفتها)،،،،
منى أخذت جوالها ودقت ع ريم،،،
منى:وشفيها هذي ماترد،،،
دقت منى أكثر من خمس مرات وآخر مره قفلت ريم جوالها،،
منى:هذي آخرتها ياريم تعامليني بها الأسلوب،،
فتحت ع الرسائل ودخلت ع إنشاء رساله قصيره وكتبت:
(ممكن اعرف ليش قفلتي جوالك،،،انا كنت محتاجه تسمعيني وإنتي عارفه إني صدري يضيق إذا كنتي زعلانه مني،،أنا أحبك وإنتي عارفه هالشي وعارفه كمان إني مستحيل أبعد عنك،،،ريومه حياتي أرجوك افهميني وخلينا نتناقش بالموضوع أحسن من هالتطنيش)،،
قفلت منى جوالها وتمددت ع سريرها وحطت مخدتها ع وجهها،،،

¤¤¤¤¤¤

(في غرفة نوف)،،،،

نوف دخلت ع الشات،،،
وع طول جتها رساله خاصه من مرهف،،
مرهف:
(هاي،،)
نوف:
(هايات،،،)،،،
مرهف:
(شخبارك،،،)
نوف:
(بخير،،،)
مرهف:
(ليش معصبه،،،)،،
نوف:
(أبدا لامعصبه ولاشي)،،،
مرهف:
(أكيد مشتاقتلي )،،،
نوف:
(قو و و و و و و و يه )،،،
مرهف:
(غصب عنك مشتاقه)،،،
نوف:
(حلوه هذي غصب عني)،،،
مرهف:
(إنتي إنسانه مغروره وشايفه نفسك،،،)،،،
نوف:
(وش ها الإسلوب الجديد بالكلام،،،)،،
مرهف:
(هذا إللي بتشوفيه من بعد اليوم،،،)،،،
نوف:
(وأنا وش إللي يجبرني أتحمل هالإسلوب،،،)،،،
مرهف:
(لأنك تحبيني وغرورك هو اللي مانعك من إنك تفصحين بها الشي)،،،
نوف:
(غلطا ا ا ا ا ن،،،)،،،

الأمل5
11-10-2008, 01:15 AM
مرهف:
(أوكيه أنا غلطان،،،عموما انا طالع من هالشات للأبد ،،،)،،،
نوف:
(ليش؟)،،،
مرهف:
(بكيفي،،،)،،،
نوف:
(لا مو بكيفك إحنا أصدقاء وضروري اعرف أسبابك،،،)،،،
مرهف:
(ليش أهمك،،،)،،،
نوف:
(أكيد تهمني،،،)،،،
مرهف:
(لأنك تحبيني صح)،،،
نوف:
(لا ،،،)،،
مرهف:
(طيب ليش أهمك،،،)،،،
نوف:
(إحنا أصدقاء،،،)،،،
مرهف:
(خلاص تقدرين تكونين صداقات من جديد مع اي أحد)،،،
نوف:
(لا أنا ما أبي غير صداقتك إنت)،،،،
مرهف:
(أبيك تعترفين إنك تحبيني،،)،،،
نوف ماردت،،
مرهف:
(شفتي إنك تحبيني،،،إنتي ليش تعامليني كذا وتحرميني وتحرمي نفسك من إنا نعيش هالحب،،،)،،،
نوف كمان ماردت،،
مرهف:
(عموما أنا إسمي طلال وهذا رقم جوالي (.....0555535.....) وإذا حبيتي دقي لأني ماراح ادخل بعد اليوم)،،،
نوف:
(لحظه لاتطلع...)...
مرهف مارد..
نوف:
(لحظه أبي أقولك شي...)...
كمان مارد،،،
نوف:أكيد طلع ،،،
جلست تناظر برقم جواله...
نوف:أف رقمه مميز...بس وش قصده يعني متوقع إني بدق هالغبي!!
(طبعا الرقم كان سهل وبسهوله حفظته نوف)،،
نوف طلعت من الشات وجلست تفكر بكلامه وهي مقتنعه بقرارة نفسها إنها تحبه ومتأكده إنه راح يرجع لشات ومستحيل يبعد)،،،


¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم سلطان)،،،
كانت الساعه 10مساء،،،

أحلام كانت جالسه بالصاله تنتظر سلطان،،،
أحلام:ياربي أحس سلطان تأخر بدق وبشوف وينه،،،
أحلام:ألو،،،
سلطان:هلا حلومه،،
أحلام:وينك تأخرت،،
سلطان:ليش في شي،،،
أحلام:بس خالتي ماتبي تاكل،،،
سلطان:خمس دقايق وأنا عندك،،،
أحلام:أوكيه حبيبي،،مع السلامه،،،
سلطان:مع السلامه حياتي،،،
جلست أحلام تنتظر سلطان وشوي دخل سلطان البيت،،،
سلطان:السلام عليكم،،،
أحلام:هلا وعليكم بالسلام،،،
سلطان:وين امي،،،
أحلام:فوق بغرفتها مو راضيه تتعشا عشان تآخذ دواها وقامت تصارخ علي،،،
سلطان:خلاص انا بطلع ابدل ملابسي وأنتي ألحقيني بالعشا،،،
أحلام:أوكيه ياعمري،،،
طلع سلطان فوق ودخلت أحلام المطبخ وجهزت عشا أم سلطان،،،وطلعته فوق وحصلت سلطان عند أمه وخافت تدخل ونادت سلطان من عند الباب،،،
أخذ سلطان العشا ودخله ع امه،،،
أم سلطان:ما أبي آكل من يد هالساحره،،،
سلطان:يمه تعوذي من إبليس،،،
أم سلطان:أعوذ بالله من هالبنت أكيد هي ساحرتني وخلتني أطيح بالحمام تبي تموتني،،،
سلطان:يمه حرام عليك أحلام ماتستاهل منك هالكلام،،،حتى وإنتي مريضه ماتسلم من لسانك،،،
أم سلطان:أنا ما أبيها تدخل علي،،
سلطان:يمه هي وش كانت تبي منك غير إنك تتعشين وتآخذين الدوا،،،
أم سلطان:إيه هذي إنت ماتعرفها تبي تتشمت فيني،،،
سلطان:لا حول ولا قوة إلا بالله،،،
أم سلطان:عسى كلامي مو عاجبك،،،
سلطان:يمه خلاص تعشي عشان بعطيك دواك،،
سلطان ساعد أمه بالأكل وطبعا كانت يد أم سلطان اليسار مكسوره ،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤



(في بيت أم فهد)،،،،


كانت الساعه ١١تقريبا،،،

مها وخالد ومنال جالسين بالصاله ع التلفزيون،،،
نزلت أم فهد من فوق،،
أم فهد:أشوفكم متجمعين ع التلفزيون وناسيين إن بكره دوامات،،،
منال:ياماما إنتي عارفه إن أنا ماني رايحه هالإسبوع،،
أم فهد:وعارفه إنك غايبه عشان تذاكرين مو عشان تقابلين التلفزيون،،،
منال:ماما انا من الظهر بغرفتي أذاكر،،،
أم فهد:قصدك من الظهر نايمه،،،
منال:ماما تعبت مذاكره وقلت بنام شوي ،،،،
فهد يدخل من باب الصاله،،،،
فهد:السلام عليكم،،،
أم فهد:هلا وعليكم بالسلام وإنت وين كنت لحد الآن،،،
فهد:كنت بمقهى نت،،،وبابا عارف إني بالمقهى،،،
أم فهد:والله ما أدري وش راح يجينا من ورا هالمقاهي بعد،،،
فهد:خلاص بطلع غرفتي عشان أرتاح منكم وترتاحون مني،،
خالد:ماما انا طالع أنام تصبحين ع خير،،،
أم فهد:وإنتي يامنال ماراح تنامين،،،
منال:ماما إذا أنتهى المسلسل،،
مها:ماما اطلعي نامي وتطمني إذا أنتهى المسلسل أنا بمسكها بشوشتها وبطلعها غرفتها،،،
منال:هههههه ،،،
أم فهد:انا طالعه أنام ولو نزلت ثاني مره وحصلتكم لسا صاحين لاتلومون إلا أنفسكم،،،
تطلع أم فهد فوق،،،
منال:مهاوي اطلعي نامي إذا أنتهى المسلسل أنا بطلع كمان،،،
مها:هههههه لا رجلي على رجلك،،،
منال:يو و و و ه أنتهى المسلسل،،،
مها:ياللاا قدامي اطلعي فوق،،،
منال:مهاوي مافيني نوم،،،
مها:طيب ذاكري،،،
منال:وش رايك تفهميني كم مسأله بالرياضيات،،،
مها:أوكيه ،،،
يطلعون منال ومها لغرفة منال،،،
مها:منوله جيبي جوالي من غرفتي تحصلينه ع سريري،،،
تروح منال غرفة مها وتجيب جوالها،،،
مها:بسرعه جيبي كتابك ودي نخلص بسرعه عشان أروح أنام عندي بكره دوام،،،
منال أخذت كتاب الرياضيات وجلست تدور المسائل وبنفس الوقت أخذت مها جوالها وارسلت لفارس مسج وكتبت:
(مساء الخير،،،شخبارك حبيبي؟وكيف المذاكره معاك)،،
رد:
(هلا مهاوي،،،وربي ع بالي وبالنسبه للمذاكره تمام ياعمري قوليلي شخبارك إنتي)،،،
ردت:
(أنا بخير مادامك موجود بدنيتي،،،)،،،
رد:
(أحبك ياكل دنيتي،،،)،،،
ردت:
(حبيبي أبيك تذاكر زين وتنام وبكره طمني على إختبارك ضروري،،)،،
رد:
(أوكيه حياتي)،،
منال:مها انا قلت ذاكريلي مو ماسكه جوالك ومطنشتني،،،
مها:طيب آسفين هاتي الكتاب وأعطيني قلم،،،
شرحت مها كم مسأله لمنال ماكانت فاهمتها وراحت غرفتها،،،
أخذت مها جوالها وأرسلت لفارس:
((أخاف ولا تسألني مما أخاف،،،أموت فيك حبا،،،وأحيا لحبك إيلاف،،،فعليك أخاف،،، فلا تسألني فهذا مني إعتراف،،أخاف من يوم عنك أغترب فيه،،، وأخاف مني عليك مما أنا بحبك فيه،،وأخاف من يوم نبتعد فيه،،وأخاف من يوم نفترق فيه،،،وأخاف من يوم يموت أحدنا فيه،،فألتمس منك عذرا سيدي حين أخاف،،أحببت فيك الحياه وأحببت منك الحديث،،وأحببت رؤياك حب العفاف،،،فأنت لي كالغيث للأرض بعد الجفاف،،،
فأعلم أن عيناي لاترى سواك،،،فعين قلبي أصابها الكفاف،،،أناشدك ياروحا خارج جسدي أحيا لمرآها وأموت لفراقها،،،وهبتها نفسي ومنها الطاعه لمولاها،،،
فلاملامة علي حين أخاف،،،)،،،
رد فارس عليها بكلمة وحده وبس رد ب(أحبك،،،)،،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


(في الصباح وفي ثانويه منى)،،،،

منى جات بدري وجلست تنتظر ريم عند الباب،،،
ريم دخلت وراحت منى تركض صوبها،،،
منى:صباح الخير ريومتي،،،
ريم:نعم في شي،،،
منى:وبعدين معاك ع الأقل أعطيني فرصه أتكلم معاك،،،
ريم:منى لو سمحتي إبعدي عني،،،
منى:ماراح ابعد لأن هالشي مو من حقك تطلبينه مني،،،
ريم:ولا من حقك إنتي،،،،



¤¤¤¤¤¤¤¤

نهاية البارت،،،،وبالبارت الجاي بنشوف الشي إللي بنظر ريم إنه مو من حق منى،،،،

قلوب بدر
11-10-2008, 06:33 AM
ررررررررررررروعة الباااااااااااارت بس يااااااخساااااااااارة قصير مرة تكفين خلي منى تتزوج يوسف وتحقر هالنسرة ريم....... ننتظر البااااارت الجاي على أحر من الجمر ......... تحياتي لك ...

$$بقايا امل$$
11-10-2008, 02:25 PM
واااااااااصلي الأبداع أموله




http://m002.maktoob.com/alfrasha/ups/u/23682/28045/358273.gif

أتامي
11-11-2008, 04:49 PM
مشكووووووووووووورة
روعة البارت
وياريت تخلين البارت الجاي
اطول
واصلي الأبداع
وفي انتظار كل جديد في روايتك

الأمل5
11-11-2008, 04:58 PM
قلوب بدر مشكوره حياتي ع متابعتك،،،
بقايا أمل هالإبداع من دعمكم لي ودمتي بودي،،،
أتامي هذا البارت لعيونك ياغناتي وإن شاء الله يكون طويل وأعذروني ع التاخير،،،

الأمل5
11-11-2008, 05:07 PM
(الجزء الخامس عشر)،.


¤¤¤¤¤¤¤¤


ريم:أنتي مو من حقك تتزوجين...
منى:ريومه أنا خلاص صرفت نظر عن الموضوع...
ريم:أوكيه صرفتي أو ماصرفتي هذا الشي يخصك..
منى:لا مايخصني لوحدي...والشي اللي ماترضين عنه مستحيل أسويه...
ريم تعطي منى ظهرها وتروح تجلس مع شلة بنات من صفها...
جلست منى لوحدها وأخذت تفكر في ريم وكيف أعطتها ظهرها وراحت جلست مع بنات تسولف وتضحك ولاهمها شي...
جلست تردد بداخلها هالأبيات:
((¤¤بس السؤال إللي أقوله وأرده،،،
وأحتار فكري ما أدري وش جوابه،،،،
بعد الوفا والمحبه والموده،،،
تجرح خفوق إللي وفاكم سطابه،،،)))،،،
حست منى بيد ع كتفها،،،
ألتفتت منى متوقعه إنها يد ريم،،،
منى:هلا أسماء،،،
(أسماء هذي بنفس صف منى وعلاقتهم حلوه ببعض)،،،
أسماء:ليش الحلوه جالسه وحدها،،،اكيد ريم غايبه،،،
منى أبتسمت بإبتسامه تخفي وراها كم هائل من الدموع،،،
منى:لا مو غايبه بس وحده من البنات إللي بصفها أخذتها تقول تبيها بموضوع،،،
أسماء جلست جنب منى،،،
أسماء:أضايقك بجلستي معاك،،،
منى:لاعادي اسومه اساسا انا طفشانه لأن ريم بتتأخر،،
اسماء:فيك شي منى؟؟،،
منى:لا ليش هالسؤال،،،
أسماء:حاسه إن بعيونك دموع،،،
منى حست إن العبره بتخنقها،،
منى:لاعادي،،
أسماء:وش إللي عادي؟؟،،
منى ساكته،،،
أسماء:آسفه الظاهر تجاوزت حدودي،،،
منى:بالعكس أسومه لاتقولي كذا،،،
أسماء:طيب ممكن أعرف وش فيك؟،،
منى:متزاعله أنا وريم،،،
أسماء:أهاااا قولي كذا من الأول،،
منى:غريبه وين تهاني؟،،،
(تهاني صديقة أسماء)،،،
أسماء:راحت تشوف أبله فوزيه جات أو لا،،،
منى:الظاهر اليوم ماعندنا شي الحصه الأولى،،،
أسماء:أنا بس جايه عشان مراجعة الكيمياء،،،
تهاني:سلام،،
منى:هلا توته شخبارك الذيب عند طاريه،،،،
تهاني تجلس معاهم:تصدقون ابله فوزيه لحد الآن ماجات،،،
منى:الظاهر بنقضي اليوم كله بالساحه،،،
منى تقول بخاطرها:كنت دائما اتمنى أقضي اطول وقت مع ريم وكنت اطلع من الحصص عشانها،،واليوم يوم إحنا فاضين ريومه زعلانه)،،،
جلست منى مع أسماء وتهاني لنهاية الدوام،،،وبما إن مافي إلا مراجعات فتحو الباب بدري وراحت منى للإدارة ودقت ع أمها وأرسلتلها السواق وراحت البيت من غير ماتشوف ريم،،،


¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)،،،،


كانت أم علي جالسه بالصاله ورن التليفون،،،
أم علي:ألو،،،
أم فارس:صباح الخير،،،
أم علي:صباح النور،،،
أم فارس:شخبارك،،،
أم علي:بخير عساك بخير وشخبارك أنتي وأخبار فارس وأحلام،،،
أم فارس:بخير ماعلينا،،،
أم علي:وينك يا أم فارس ماعاد نشوفك،،
أم فارس:إلا انتي وينك المفروض انتي تدقين وتسألين أنا الكبيره،،،
أم علي:حقك علي يا أم فارس بس إنتي عارفه مدارس والإسبوع الجاي إختبارات،،،
أم فارس:الله يوفقهم ويوفق عيال المسلمين،،،إلا أقول يا أم علي مادريتي عن ام سلطان!،،،
أم علي:لا خير وش فيها،،،
أم فارس:توها كلمتني وتقول إنها طايحه بدورة المياه أمس العصر وأنكسرت يدها،،،
أم علي:إنا لله وإنا إليه راجعون،،،الله يشفيها،،،
أم فارس:عاد انا قلت وش رايك تروحين معاي نزورها،،،
أم علي:والله ما أدري يا أم فارس إنتي عارفه أم سلطان وأفكارها،،،أخاف بكره تقول جايين نتشمت فيها،،،
أم فارس:بكيفها يا أم علي إحنا نسوي إللي علينا،،،
أم علي:خلاص أستأذن من أبو علي وارد عليك،،،
أم فارس:خلاص ردي علي وأنا بمرك مع فارس،،،
أم علي:خير إن شاء الله،،،أنا بجيب معاي قهوه وحلا،،،
أم فارس:ياللا مع السلامه،،،
أم علي:مع السلامه،،،

دخلت منى من باب الصاله،،،
منى:السلام عليكم،،،
أم علي:هلا وعليكم بالسلام،،،
منى تجلس ع الكنبه،،،
أم علي:غريبه طالعه بدري،،،
منى:ماعندنا إلا مراجعات وبكره ماراح أداوم،،
أم علي:الله يعينكم ع هالإسبوعين الجايه،،،
منى:مريم مريم،،،
جات مريم من المطبخ،،،
منى:جيبيلي كاسة موية بارده،،،
مريم راحت المطبخ،،،
منى:ماما نوف لسا نايمه،،،
أم علي:الظاهر نايمه ماعندها إختبار اليوم،،،
مريم جابت كاسة موية،،،
منى:أنا بطلع ابدل وإنتي جهزي الفطور،،،
أم علي:الغدا مابقي عنه غيرساعه،،،
منى:ماما ودي آكل شي أبي أنام،،،
طلعت منى فوق وبدلت ملابسها وأخذت جوالها وكان مقفل وأول مافتحته وصلتها مسج،،،
منى:هذي ريم غريبه متى أرسلتها ولماشافت الوقت كانت قبل دقيقه بالضبط،،،وكان فيها:
(مابين بعينك ع كثر ماجاك،،،
لاواحسافاة ليتني ماعطيتك،،،
تخطي وأعذرك وأتحمل خطاياك،،،
هويت غلطاتك كثر ماهويتك،،،
ضحيت بالدنيا عشان دنياك،،،
خليت كل إللي يبيني وجيتك،،،
كنت بعيوني وين ما أطالع ألقاك،،،
حتى أنا غمضت بعيني لقيتك،،،
من كثر ما أحبك وأقدرك وأهواك،،،
ما أذكر إني في حياتي عصيتك،،،
ولا فاد كل إللي اسويه وياك،،،
أتعبت قلبي ليتك تحس ليتك،،،
خلاص روح أرجوك ساعدني أنساك،،،
ولا تجي حتى لو إني بغيتك،،،
وإن مر في بالي بقايا لذكراك،،،
بأحاول أنساها مثل مانسيتك،،،)
منى قررت ماترد عليها بأي مسج ونزلت تحت تفطر،،،


¤¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم فهد)،،،

خالد كان عند مها بغرفتها تشرحله مسائل مو فاهمه بالرياضيات،،،
وصلت مسج ع جوال مها وكانت من فارس،،كاتب فيها:
(حياتي شخبارك وأبشرك الإختبار كان تمام والظاهر هذي دعواتك لي)،،،
مها ابتسمت وكملت مع خالد حل المسأله،،،
دخلت منال عليهم،،،
منال:مها في مقاعد شاغره،،،
مها:هههه وش مقاعده،،،
منال:قصدي في مجال تشرحين لي هالمسأله،،،
مها:أخلص من خالد وأشرحلك،،،
منال:لاتستعجلين مهاوي ع خالد أشرحيله زين انا بنزل عند التلفزيون وإذا ماما سألتني بقول مها تخلص من خالد وتناديني،،،
مها:لا ياشيخه تنكتين انتي وهاالخشه جيبي كتابك وتعالي أنثبري هنا،،،
منال:طيب خلاص لاتعصبين أنا بصراحه متوتره من أجواء الإختبارات بالبيت وإنتي توتريني زياده،،،
مها بهدوء:طيب خلاص جيبي كتابك،،،
منال:ههههه كسرت خاطرك بسالفة التوتر صح!!،،
مها:منال وبعدين معاك أزعجتي خالد،،،
منال تروح وتجيب كتابها،،،
دخل مشعل عليهم الغرفه،،،
مها:تعال حبيبي الظاهر حتى إنت تبيني أذاكرلك،،،
مشعل ع طول راح ع تسريحة مها وبدا يحوس،،،
مها:مشعل تعال هنا ،،،
فتحت مها جوالها وشغلت أنشودة(أسناني الواوا)،،،وجلست مشعل جنبها وأعطته الجوال،،،
منال بدت تغني:
(يابابا أسناني الواوا...وديني عند الطبيب...ماعاد بدي شوكلاته...بدي أشرب الحليب)..
مها:وجع اسكتي...
منال:سكتي هالجوال أنا ما أقاوم هالإنشوده،،،،
خالد:حتى أنا يامنال ما أقدر أقاوم إزعاجك عشان كذا بروح غرفتي وإذا أحتجت يامها شي بجيك...
مها:أوكيه خالد،،،وإنتي يالخبله مو ذاكرتلك البارح،،،
منال:أنا عارفه إني خبله بس حرام تجرحين مشاعري،،،مهاوي شوفي هذا الناتج كيف صار 24 وأنا طلع عندي الناتج كسر بسطه 48ومقامه 2،،،
مها:يعني هذي صعبه،،،

الأمل5
11-11-2008, 05:13 PM
منال:إيه صعبه انا نتفت شعر راسي عشان أفسرها بس مو عارفه كيف صارت هالمعجزه بس الظاهر الأستاذه غلطانه،،
مها:ياعيني ع أختي وع هالذكاء،،،أبي أعرف 48 تقسيم 2 كم الناتج؟؟
منال:هذي يبيلها آله حاسبه والاستاذه تقول ممنوع!!،،
مها:وجع إحسبي بدون آله حاسبه هذا عدد صغير،،،
منال جلست تحسب ع أصابع يدها،،،
منال:ممكن أصابع مشعل سلف أصابعي ماكفت،،،
مها عصبت:أي عدد تقسمينه ع إثنين معناه تآخذين نص العدد،،
منال:أهااا فهمت يعني نص 48يطلع 24،،،
مها:هااا طلعت معجزه هذا الناتج مبسط،،،وش باقي عندك مو فاهمته،،،
وكان كل سؤال تسأله منال مها لايقل غباء عن السؤال إللي قبله،،،،


¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم سلطان)،،،
في العصر

أحلام دقت باب أم سلطان،،
أحلام:خالتي،،،
أم سلطان:نعم وش تبين،،،
أحلام:ماما وخالتي بيجون يسلمون عليك،،،
أم سلطان:وش فيني عشان يسلمون علي هذا انا بخير مافيني شي وبعدين ع طول رحتي قلتي لأمك،،،
أحلام ساكته،،
أم سلطان:تبين أمك وخالتك يتشمتون فيني مو كفايه أنتي،،،
أحلام:الله يسامحك ياخالتي أنا ما أتشمت بعدوي عشان أتشمت في أم زوجي وإللي أنا أشوفها بمقام ماما،،
أم سلطان أول مره تسكت وكأن كلام أحلام أثر فيها،،،
أحلام تطلع من غرفة خالتها وتنزل تحت لصاله،،،
دق جوالها أحلام،،،
أحلام:هلا فارس،،،
فارس:هلا فيك شخبارك،،
أحلام:بخير شخبارك إنت،،،
فارس:تمام،،أفتحي الباب الخارجي انا برا عند الباب،،،
أحلام:لاتروح ادخل المجلس،،
فارس:لا والله مشغول خليها وقت ثاني،،بس افتحي لأمي وخالتي الباب،،،
أحلام:أوكيه يا اللا باي،،،
نادت احلام شغالتها وراحت فتحت الباب،،،
كانت واقفه أحلام عند باب الصاله تنتظر ضيوفها،،،
أحلام:هلا والله حياكم،،،
أم فارس:هلا فيك حلومه،،،
أم علي:شخبارك أحلام،،
أحلام:بخير خالتي،،،حياكم تفضلوا،،،
جلسو بالصاله وشوي نزلت أم سلطان ولما شافتهم قالت بخاطرها:بسم الله هذولا متى أمداهم يصلون ويجون الظاهر مصلين بالطريق،،،
أم سلطان:السلام عليكم،،،
أم علي وأم فارس:وعليكم بالسلام،،،
أم فارس:الحمدلله ع سلامتك ماتشوفين شر،،،
أم سلطان:إيه والله عسى الشر بدرب عدوي،،،
أم علي:الحمدلله ع السلامه ياأم سلطان وأجر وعافيه إن شاء الله،،،
أم سلطان:الله يسلمك،،،ترى أنا مافيني شي بس كسر بسيط بيدي وكلها كم إسبوع ويجبر،،،وإنتو كبرتو الموضوع،،،
أحلام جابت القهوه والحلا،،،
أحلام تمد القهوه لخالتها:تفضلي خالتي،،،
أم سلطان:علامها خفيفه،،،
أم علي:هذي قهوتي ياأم سلطان،،،
أم سلطان:إيييه ماقصرتي ،،،وإنتي علامك ماحطيتي صح حلا قدامي،،،
أحلام:خالتي إنتي ممنوعه من الحلا اساسا السبب بدوختك وطيحتك بالحمام إرتفاع السكر عندك وسلطان منبهني ما أعطيك حلا،،،
أم سلطان:أقول هاتي صحن عندي وخلي عنك هالخرابيط مو مطيحني غير سحورك،،،
أم فارس:عيب عليك يا أم سلطان هذي بنتي وما أرضى عليها وبعدين ع الأقل أحترمي وجودي،،،
أحلام:ماما خلاص،،،
أم سلطان أخترعت من أم فارس لأنها اول مره تعصب عليها وما ردت ،،،
طبعا كانت هالزياره ثقيييله ع قلب أم سلطان،،،


¤¤¤¤¤¤¤


(في بيت أم علي)،،،


كانت نوف جالسه بالصاله مع منى وكان معاها جوالها،،،
نوف:ها شخبار ريم!!
منى:تكفين ما أبي اتكلم عن هالموضوع،،،
نوف:خلاص لاتعصبين،،،خليك مع هالمسلسل وأنا خليني ع هالجوال،،،،
نوف صارلها بالشات أكثر من 4 ساعات ولا شافت نك مرهف ومو متخيله إنها ماراح تشوف نكه للأبد،،،
حست بضيقه بصدرها وأرسلتله ع الخاص ع أمل إنه يدخل ويشوفها وكانت كاتبه:
(طلال ياليت إذا شفت هالمسج ترد علي،،،انا تعودت ع وجودك بحياتي،،،،انا ماتوقعت كل هالقسوه فيك،،،أرجووك إذا شفت المسج رد علي لأني أخاف أفقدك)،،،
منى قامت وأخذت الثابت ودقت ع مها:
منى:ألو،،ياربي كالعاده مشعل،،،مشعل ناد مها،،،
منال تآخذ السماعه:الو،،،
منى:مساء الخير،،،
منال:هلا مساء النور،،،
منى:شخبارك منال،،،
منال:مين معاي،،،
منى:وجع ماعرفتيني،،،انا منى،،
منال:منى مين؟؟،،
منى:إنتي هبله او تستهبلين،،،
منال:كنت استهبل بس مع هالرياضيات صايره هبله رسمي،،،
منى:نادي مها،،،
منال:طيب خلي عندك ذوق و اسألي عن أخباري وعن أخبار أهل عمك،،،
منى:طيب قبل شوي تقولي ماعرفتيني،،،
منال:ههههه كنت امزح معاك،،،
منى:طيب نادي مها لأن مالي خلقك،،،،
منال بعصبيه:طيب،،،،
مها:ألو،،،
منى:هلا مهاوي شخبارك،،،
مها:بخير ياعمري شخبارك إنتي،،،
منى:والله أخباري ماتسرك،،،
مها:خييير إن شاء الله وشفيك خوفتيني،،،
منى:أنا أنخطبت،،،
مها:ياهو و و و ه ياحركات ومين سعيد الحظ،،،
منى:بس انا مو موافقه،،،
مها:لييييش مو موافقه بعدين هاتي السالفه من بدايتها،،،ولد مين ومتى صارت هالخطبه وكل شي عن هالموضوع،،،
منى:هذا يصير ولد صاحب بابا بس إحنا مره حضرنا زواج ولدهم الكبير،،،
مها:طيب ولد مين،،
منى:إسمه يوسف ولد صالح العلي،،،
مها:طيب ليش مو موافقه وبعدين متى راح يكون الزواج؟،،
منى:يبون الزواج في الصيفيه والشبكه بعد الإختبارات،،،
مها:أف ماعندهم وقت مستعجلين،،،
منى:الولد مهندس وعنده دوره سنه بالخارج ويبي يتزوج قبل مايسافر،،،
مها:طيب عمي وش رايه بالولد؟
منى:بابا مره يمدحه وحتى علي يقول الولد أخلاق وشهاده ومقتدر ماليا،،،
مها:طيب وين المشكله؟،،
منى:ريم،،،
مها:وشفيها ريم،،،
منى:تقول إذا تزوجت ينتهي إللي بينا وانا ما أعيش بدون هالبنت،،،
مها:مافهمت،،
منى:إنتي فاهمتني يامها بس ارجوك انا ضايقه فيني الدنيا ومحتاره ولاتزيدي بضيقتي وحيرتي،،،
مها:طيب معقوله ترفضي واحد بمواصفات يوسف عشان بنت،،،
منى:بس هالبنت الوحيده إللي تفهمني وتحس فيني،،،يامها ريم هذي أكثر من إنها حبيبه،،،
مها:وش باقي اكثر من إنها تكون حبيبه،،،
منى:مها ماني عارفه اوصلك إحساسي،،،
مها:طيب إنتي مقتنعه برفضك ليوسف،،،
منى:بصراحه لا،،،
مها:طيب وش تبغين بالضبط،،،
منى:أبي أتزوج وبنفس الوقت ما أخسر ريم،،،
مها:طيب أقنعيها بها الشي وقوليلها الزواج ماراح يأثر ع علاقتنا بعض،،،
منى:مو راضيه تقتنع،،،تخيلي من أمس ماتكلمني،،،
مها:شوفي نصيحتي توافقين وريم إذا فعلا تحبك ماراح تبعد وبعد بتتزوجين وبينسيك الزواج ريم وطوايفها،،،
منى:ما أعتقد ممكن أحد يقدر ينسيني حب ريم،،،
مها:راح يجي يوم وأذكرك،،،
منى:إنتي مادخلتي قلبي عشان كذا موعارفه وش ريم بالنسبه لي،،،بس أقنتعت بكلامك ولو أضطريت راح أكذب عليها،،،
مها:بس ماينفع تكذبين مصيرها تعرف وبعدين لو الله كتب لك نصيب وتزوجتي أكيد ماراح تكملي الثانويه معاها وأكيد بتعرف وقتها،،،احسن حل تقنعيها أو خليها تزعل ومصيرها ترضى،،،
منى:خلاص مهاوي عورني راسي ودي أقفل،،،
مها:سلامة راسك يابعد راسي،،،
منى:هههههه ياللا حياتي باي،،،
مها:باي،،،

الأمل5
11-11-2008, 05:15 PM
منى قفلت السماعه وطلعت فوق،،،
أم علي كانت توها جايه من زياره أم سلطان،،،
أم علي:غريبه نوفه جالس لوحدك بالصاله وين أخوانك،،،
نوف:علي كالعاده طالع ومحمد ماشفته ومنى كانت هنا وطلعت غرفتها،،،
ام علي:منى ماقالتلك إذا وصلت لقرار،،أبوك سألني الظهر يبي يرد ع الناس،،،
نوف:ماما ما أعرف أحسها محتاره اجلسي معاها وأفهمي منها،،،
أم علي:انا طالعه فوق عندها،،،
طلعت أم علي فوق ودقت باب منى ودخلت،،،كانت منى متمدده ع سريرها وجوالها بيدها وأول مادخلت أمها جلست ونزلت جوالها من يدها،،،
أم علي:ليش منو متضايقه،،،
جلست أم علي جنب منى ع سريرها،،،
منى بإبتسامه حزينه:مافيني شي ماما،،،
أم علي:أفا يامنو تخبي عن ماما،،،
منى حطت راسها بحضن أمها ونزلت دمعتها لأن من زمان ماحطت راسها بحضن أمها،،، ويمكن تعلقها بريم كان سببه فراغ عاطفي في محيط أسرتها،،،
أم علي:ليش تبكين وإذا ماتبين يوسف خلاص هذا قرارك وإحنا نحترمه،،،
منى:ماما انا ماقدرت أقنع نفسي بالرفض حتى علي لما حس بأن قراري ممكن يكون الرفض لامني وحسسني بأني ماعرفت آخذ قراري صح،،،
أم علي:ما أبيك تتأثرين بكلام أحد،،
منى:ماما إنتي وش رايك أحس إنك مو راضيه عن هالزواج،،،
ام علي:لا ياماما انا أبي سعادتك بس أحس أحيانا إني أنانيه ما أبيك إنتي ونوف تتزوجون وتتركوني،،،
منى تبوس يد أمها،،،
منى:طيب ساعديني أبي آخذ قراري،،،
أم علي:ابوك وعلي يعرفون الولد ويقولون مافيه أي عيب والكامل وجه الله،،،خلاص توكلي ع الله ووافقي،،،
منى:ماما شايفه كذا،،،
أم علي:شايفه إن مستقبلك مع يوسف والله يوفقك ياعمري،،،
منى:خلاص ماما إللي تشوفونه،،،
أم علي:يعني أقول لأبوك،،،
منى:خلاص ماما انا موافقه،،
تبوس أم علي منى ع خدها
أم علي:يالاا قومي غسلي وجهك وانزلي تحت معانا ولاتنسين الأسبوع الجاي إختبارات وأبيك تنسين هالموضوع مؤقت لبعد الإختبارات،،،
منى:أوكيه ماما من عيوني،،،
طلعت أم علي من عند منى ورجعت تمددت منى ع سريرها،،
منى:اول مره أحس بحنان ماما،،،أول مره أحس بدفء أحضانها،،اول مره أحس بحبها لي،،أكيد ماما تحبني وتحب أخواني بس حبها يتمثل بحرصها ع صحتنا وإهتمامها بأكلنا وشربنا وتشاركنا أفراحنا بس ليش أحيانا لما نحزن نادرا مانروح لماما،،،حتى نوف أحسها ماتحب أحد يعرف وش بداخلها،،أنا أخترت ريم وأخترت حبها ودفء مشاعرها بس ياترى نوف ماعندها حبيبه ولاتعترف بها الشي ياترى بقلبها أحد وانا ما أعرف،،،انا محتاجه احس بحب ماما بغير هالطريقه إللي هي جالسه تقدم الحب من خلالها،،نفسي كل يوم تجلس معاي نفس هالجلسه،.،نفسي تختفي دموعي إذا لامست كفوفها،،،حتى يدها لماحطتها ع شعري حسيت بإحساس طفولتي،،، وحسيت إني مهما كبرت ماراح أكبر عن إحتياجك ياماما ياليت كنتي جنبي في سنين عمري يمكن وقتها ماكان حبيت ريم وتعلقت فيها كل هالتعلق،،حتى أنتي ياريم ماراح ألومك أكيد تعانين من نقص في عواطفك وإنتي كمان ياماما ماراح ألومك أكيد مشاغلك أخذتك منا،،،
(قامت منى وغسلت وجهها بعد كم هائل من الدموع أنجرفت ع خدها من غير ماتحس وهي سرحانه بأفكاره)،،



¤¤¤¤¤¤



(في بيت أم فهد)،،،
بعد صلاة المغرب،،،

مها نزلت من فوق وراحت لثابت ودقت ع ساره،،،
مها:ألو،،
أم ساره:هلا مين معاي،،،
مها:شخبارك خالتي،،،
أم ساره:انا بخير عساك بخير،،،
مها:خالتي انا مها الراشد صديقه ساره أبي أكلمها،،،
أم ساره:والنعم فيك يابنتي والله ساره نايمه،،،
مها:خالتي شخبارها،،،
أم ساره:الحمدلله ع كل حال،،،
مها:خالتي ما أخذتوها لشيخ يقرا عليها،،،
أم ساره وتخنقها العبره:تو جايين من عند الشيخ وهذي نايمه تعبانه من كثر ماصارخت وبكت والشيخ يقول فيها عين قويه،،.
مها نزلت دمعتها:طيب ما أقدر أكلمها إذا صحت،.،
أم ساره:كثير من يدق وترفض تكلمهم بس ادعيلها يابنتي،،،
مها:أسأل الله العظيم رب العرش العظيم إن يشفيها،،
أم ساره:آمين ويجزاك خير إن شاء الله،،،
مها:خلاص خالتي مع السلامه وسلميلي عليها،،،
أم ساره:الله يسلمك ومع السلامه،،،
قفلت مها السماعه وطلعت غرفتها تبكي ونامت من غير ماتحس،،،


¤¤¤¤¤¤


نهاية البارت الخامس عشر وأنتظرو البارت الجاي

$$بقايا امل$$
11-11-2008, 08:26 PM
متأقله ماشاء الله عليك

أتامي
11-12-2008, 04:53 PM
فديتك روعة البارت ويا رب البارت الجاي اطول
متألقة يا عسل

{أنثى بلذة العسل}
11-12-2008, 05:10 PM
مبددددددددددددددددددددددددعه
مبددددددعه
بانتظااااااااارك

baby crazy
11-13-2008, 06:57 AM
ابداااااااااااااااااااع الله يعطيكي العافيه عالقصه ولام تكمليها لا تسوي زي بعض القصص ماتكمل من نصها
بس طبعا احنا املنا فيكي كبير ولا تطولي علينا في التنزيل
بانتظارك ياعسلوتسلم ايد...

{أنثى بلذة العسل}
11-13-2008, 10:20 AM
لاتطوليييييييييييييين عليييناااا

قلوب بدر
11-13-2008, 10:45 AM
رررررروعة الحمد لله اللي منى وافقت واللي كان انجنيت انا يا أختي تقهر هالريم واحس اني بديت اكره اسم ريم .... ننتظر البارت الجاااي على احر من الجمر وتقبلي خالص ودي وتحياتي ....

{أنثى بلذة العسل}
11-13-2008, 04:38 PM
مستنيتك على احر من الجمر

الدلووووعه
11-14-2008, 04:29 PM
كلمة مبدعه قليييييييييييييييييييييييييله علييييييييييييك
واااااااااااصلي

أتامي
11-14-2008, 08:53 PM
وين البارت يا عسل

سلامـ العشق
11-14-2008, 10:36 PM
باااانتظاارك

$$بقايا امل$$
11-15-2008, 04:19 PM
جااااااااااااااااااااري الأنتظاااااااااااااار

{أنثى بلذة العسل}
11-15-2008, 06:24 PM
بانتظاااااااااااارك عسووله


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0