المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العمر المناسب لعقاب الطفل



مورلودي
01-01-2009, 03:42 AM
صباح & مساء الخير والاحساس والطيبه
كيفكم ياأحلى امهات وفراشات في الدنيااااا
اخواتي
حابه اعرف منكم متى يكون الطفل بعمر مناسب انك تعااااقبيه
يعني متى يبدأ يفهم ويعرف ان هذا عقاب سواء<< حرمان او احبسه
في غرفته او اضربه >>:024:
لاني تعبت مع ولدي عمره سنه وشهرين لما يسوي شي غلط اضربه على يده احيانا يرجع يكرر الغلط الف مره وعلى كل مره اضربه احس مافي فايده
واحيانا من اول مره اضربه يفهم ويخاف يكرر الغلط مره ثانيه
واحيانا اضربه ويضحك يفكرني العب معاه
صدقوني ماحب اضربه مع ان ضربي على يده وخفيف بس تعبت الله يهديه كل شي يحط يده فيه ابغاه يتأدب وبنفس الوقت خايفه عليه
سؤالي/بهذا العمر يفهم على ايش انا ضربته ولا اريح نفسي وبلاش اضربه لانه مايفهم ؟
الله يجزاها الف خير ويسعدها الي تجاوبني :0154:

مورلودي
01-01-2009, 03:57 AM
للرفع

*دلعني ياهوى*
01-01-2009, 02:08 PM
حبيبتي أنا بنتي عمرها سنه ونص
لما تسوي شي غلط أكلمها لأسلوب هادي وأحاول أفهمها وبعد كذا ماأكلمهالفترة بسيطه يعني أحسسها بغلطها
التربيه تبدا من المهد وفيه ناس أعرفهم يحبسون اطفالهم وهوعمره ست شهورفي زاوية الغرفه وينضبط بعدها

بنت الامارات121
01-01-2009, 02:23 PM
اى والله انك صادقه ولدي عمره سنتين وعنيد مايسمع الكلام يرفع ضغطي واقوم اضربه والمشكله اني ماقدر اربيه كيفي لانا ساكنيين عند اهل زوجي وعيالهم الصغار كثير فاعلمه شي ولما يلع معاهم يتعلم اشياء كثير وفي ابني صفه ماحبها مكبر نفسه مايحب يلعب مع الي في سنه ويلعب مع عمامه الي اكبر منه بثلاث سنوات ويتضارب وياهم وفي النهايه يجي يصيح وش اسوي ساعدوني

مورلودي
01-01-2009, 08:23 PM
دلعني ياهوى يعطيك العافيه بس كيف افهمه باأسلوب احسه يطالع ومايفهم ايش السالفه
بس بجرب وتسلمي يااااقلبي
بنت الامارات الله يعين ويصبرنا على تربتهم من جد التربيه صعبه
كيف ايش نسوي ابغى الحل كيف اتعامل معاااااااااااااااااه

$شبيهة الورد$
01-02-2009, 01:14 AM
لاتضربين ولدك او بنتك على يده لان يسبب له وفاه يقولون روح الطفل في يده

علميه بس الصح والغلط واذا صار عمره 3 او 4 سنوات عاقبيه بالنظرات فقط

مورلودي
01-02-2009, 03:17 AM
وه وه ياااااااااااربي
الضرب على اليد يسبب الوفاه الله يستر ويحمي اولادنا
بس شاكه في صحة المعلومه الكل بيضرب اولاده على يدهم افضل من اي منطقه

مورلودي
01-02-2009, 04:31 AM
؟؟؟؟؟؟؟

جمـــــوح
01-02-2009, 04:53 AM
حرام لا تضربينه بهالسن

لانه مايفهم

وخلي اسلوب الحوار بينك وبينه احسن

يقولون كثرة الضرب تخليهم متبلدين حسيا


الله يعيننا على تربيتهم

soem
01-02-2009, 05:00 PM
للرفع

مورلودي
01-02-2009, 10:59 PM
يعطيكم العافيه
بس لسه صغيررررر كيف يفهم بالحوار ويعرف ان الي سواه غلط

فيض المشاعر22
01-02-2009, 11:11 PM
للرفع

عسوله وحبوبه
01-03-2009, 02:08 AM
انا مشكلتي نفس الاخت "0مورلودي) وصحيح هو لسا صغير مايفهم.................عطونا حل.

miss t
01-17-2009, 09:07 PM
مرحبا عسولات
بصراحه اخت مورلودي موضوعج مره حلو ومفيد
بالذات الفراشات الي لهم تجارب وخبره ينفعونا
بس ببرنامج قبل كذا
كانوا ينصحون بعمليه العقاب من يبتجي الطفل يعاند يعني اول مرتين خذيه على جنب ونزلي بجسمج لمستواه وامسكي يدينه وفهميه شنو الغلط ولو مايفكهم الكلام بيديج حاولي تفهميه هذا غلط وبنظراتج زعلانه ولاتبتسمين
واكبر غلط احيان الطفل اذا عاند نبتسم يعني تناقض بالعقاب واحساسه بالتأييد لاابتسمنا ولو بدون قصد
وبعد المرتين لو كررها تحرمينه يلعب ويجلس عالكنبه بدون اي شي يسليه لاتلفزيون ولا العاب وانتي حاولي تسوين لج اي شغله بنفس المكان معاه وفهميه انت بتجلس هنا لين احس انك ماراح تكررها
وقوليله انت غلطت ولازم ماتسويه كذا عيب او موزين على حسب تصرفه
وببعض الحلقات كانوا يجبرون الطفل ينام بغرفته مايطلع لين يحس بذنبه وعلميه اسلوب الاعتذار
وللاسف بعض الامهات يرق قلبها لااعتذر الطفل وتعامله عادي فينسى الموضوع ويرسخ بباله مهما سوى واعتذر بتسامحينه
قوليله سامحتك بس لاتلعبين معاه كالعاده او تحسسينه الموضوع ماصار شي وانتهى
البرنامج كان سوبر ناني روعه وياريت يجيبونه مره ثانيه
استفدت منه وانا بعدي بالشهر الاول حمل خخخخخ
لاتنسوني من دعاوتكم ان الله يتمم لي حملي
ويحفظ جنيني من اعين الانس وانفس الجن اللهم امين ودعواتي لجميع الحوامل والامهات بان الله يحفظ عيالهم من كل شر وسوء ويهديهم يارب
تحياتي لكم وانشاء الله افدتكم

spirited away
01-17-2009, 09:30 PM
انا ابني نفس العمر وشفت انو مافي نتيجة من الضرب
وطلعت بنتيجة انا وابوه انو ماراح نضربه لانه حرام لسة مايفهم وبس لما يسوي غلط ابعده عني وما اخليه يقرب واقوله غلط والله يعين على تربيتهم التربية الصالحة

قصه لم تنتهي
01-17-2009, 10:17 PM
بنات وش تقولون علي؟
بنتي عمرها شهرين واظربها بالليل لما تسهرني
والله العظيم من اول اسبوع ولاده وهي تنضرب
بس مودايم اذا كنت نعسانه ومرهقه جدا افقد اعصابي واضربها لا شعوريا بس بالاخير انا اللي ابلش
لانها تعصب ولا عاد تسكت
هههههههههههههه

مورلودي
01-18-2009, 02:45 AM
يعطيك العافيه مس تي
بس انا اولادي لسا عمرهم سنه وثلاث شهور
ماقدر احبسه بغرفه او اثبته بكنبه
ومع هذا احسه يفهم لانه لما يسوي شي غلط واكون عاقبته عليه من قبل يسويه مره ثانيه ويطالع في يضحك ويهرب
؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الحل
ماقول غير الله يهديه

مورلودي
01-18-2009, 02:46 AM
اختي قصه لم تنتهي
ههههههههههههاي
اجل لسه ياقلبي ماشفتي شي

الست هلا
01-18-2009, 02:57 AM
الحين بنتي عمرها اربع سنوات لما تغلط جربت اكفخها لكن مايفيد بالعكس تعاند ويتعكر مزاجها لكن جربت ازعل عليها ولا اكلمها واقول انا زعلانه القاها على طول مؤدبه وتسمع الكلام

مورلودي
01-19-2009, 05:01 AM
طيب واذا عيالي مايفهمون اناااااا زعلانه
كيف ويش السواه يااااااااااااربي
كيف اعااااقب عيالي ويتأدبون

Ro0oro
01-19-2009, 02:05 PM
انا بنتي مع الضرب ما تتأدب

عمرها سنه و10 شهووور
احسن حل اسفهيه ولا تكلمينه
بس لازم قبل تسفهينه قولي له انك زعلانه منه
وما تكلمينه عشان سوا شي غلط ...

ومرررره لا تلكمينه ولا حتى تطالعينه بعيونك

صديقيني بيجي ويعتذر بطريقته

لازمـــ..أعيــش..!!
01-19-2009, 04:17 PM
انا ولدي عمره سنتين وثلاث شهور..لو انضرب مايفيد معاه..
بس صار له كم يوم اذا سوى شي غلط وقلت له انا زعلانه يقول لي آسف يا ماما خخخخخخخ غصبا علي افطس ضحك..
بس بصراحه لما يقول آسف يا ماما ..يكسر خاطري صغير توه ويعتذر..ساعات اقول له لا ياماما انا اللي آسفه..هههههههههههههههههههههههههه

*Crystala*
01-19-2009, 04:34 PM
لا حرام لاتضربون اولادكم وهم في هالسن ,, والله توهم صغاااار ما يفهمون !!
دايما الطفل الأول يكون حقل تجارب ,, اذا سوى شي غلط لهيه ,, عطيه اي شي يلهى عن الغلط وبينسى ,, او اسفهيه ..
يمكن لما يوصل 4 سنوات يصير يفهم الغلط من الصح .. والله يعين الجميع

الفراشة مايا
01-19-2009, 05:24 PM
طبعا حرام تضربيه بهالعمر ولا تصرخي بوجهو بصير جبان خليكي صارمة معو وحطي بتختو وخلي يبكي مشان يعرف انو غلط وطنشي

الفراشة مايا
01-19-2009, 05:44 PM
متى وكيف نعاقب أطفالنا ؟ عقاب الطفل ليس أمراً مستهجناً من حيث المبدأ ففي الحديث عن تعليم أبنائنا الصلاة يقول الرسول ـ صلى الله عليه وسلم– :" .... واضربوهم عليها لعشر". فالعقاب أسلوب تربوي لا غبار عليه إذا مورس بضوابط محددة، لكن يثور تساؤل عن الوقت المناسب لعقاب الطفل؟ وهناك رأيان متناقضان في هذه المسألة، رأي يقول بضرورة عقاب الطفل فور ارتكابه الخطأ، والرأي الآخر يرى تأجيل عقاب الطفل لوقت يكون فيه أبواه هادئين.
وفي الواقع يمكن التوفيق بين الرأيين فلا ننتهز أي خطأ يرتكبه الطفل فنُبادر بعقابه وإشباعه لكماً وصفعا،ً بل يجب أن نهدأ ونزيل بقدر الإمكان مشاعر الغضب والغيظ من قرار العقاب، ويمكن أن يناقش الوالدان أو أحدهما الطفل في الخطأ الذي ارتكبه، أو يتشاورا معاً حول طبيعة العقاب المناسب، ولكن ينبغي ألا تطول مدة تأجيل العقاب، حتى لا تزيد مدة تعذيب الطفل، ويرى علماء النفس أنه من المناسب أن تعاقب الأم طفلها فور اقترافه الخطأ إلا في الحالات التي ترى أنها خطيرة ويجب استشارة الأب في أسلوب عقاب مختلف.
وتحديد نوع العقاب لا يقل أهمية عن تحديد الوقت المناسب للعقاب، وللأسف لا توجد قاعدة عامة تصلح لكل أم في هذا الصدد، فتقدير نوع العقاب المناسب وجدواه مسائل متروكة لرؤية الأم، وكلمة "مناسب" تختلف من أسرة ومن بيئة إلى أخرى، فقد يكون ضرب الطفل باليد مناسباً لتقويم سلوكه، إلا أن هناك أطفالاً يغضبون بشده من هذا الأسلوب المهين من وجهة نظرهم، وقد يكون حبس الطفل لمدة دقائق في غرفته ردعاً كافياً يجعله يأتي باكياً معتذراُ، إلا أن ذلك قد يثير جنون طفل آخر, وهناك أسلوب حرمان الطفل من مصروفه، أو منعه من الخروج إلى الفسحة، وهذا العقاب يتناسب غالباً مع الأطفال الذين تعدوا السابعة من العمر.
وهنا تجدر الإشارة إلى ضرورة توخي العدل في العقاب، فذلك ينمي في نفس الطفل الإحساس بالعدل، أما العقاب الظالم فهو يؤدي إلى فقدان الطفل الإيمان بالقيم الأخلاقية.
ومن أوجه العقاب الخاطئة أن يضرب الطفل في مجمع الناس أو أن يوبخ أمام أصدقائه مما يترك أثراً سلبياً في شخصيته وثقته بنفسه.
ولعل توزيع مسؤولية التربية على الوالدين تجعلها أخف حملاً على كليهما. وأذكر أنني فعلاً سعيدة الحظ أن يكون زوجي متعاوناً معي ومسانداً لي، يعود إلى البيت في ساعة معقولة فيأخذ الأطفال ويتحدث إليهم ويداعبهم، كما يساعدني في تنويمهم، ولذلك فقد كنت أثناء النهار أشعر أن الضغط الذي أواجهه سيسرى عني في لحظة ما بعد الخامسة مساء. ولكن كثيراً من الأمهات ليسوا في مثل حالي ولذلك فإنهن يجدن صعوبة كي يكن هادئات طوال الوقت بدون أن يحل محلهن أي شخص ليعطيهن فرصة للراحة.
<H5 style="MARGIN-TOP: 0cm; MARGIN-BOTTOM: 0cm; MARGIN-RIGHT: 36pt" 19.3pt;margin-bottom:.0001pt>الود الحازم لا أتوقع أن يديم أطفالي الجلوس في صمت ودون أن يمسوا أي شيء بأيديهم، ولكن في مقابل ذلك لا أقبل أن أرى أي كتاب وقد أزيح عن الرف الذي كان عليه وأسيئت معاملته.. أعلم أن الأطفال تكون لديهم روح المغامرة والاستكشاف، ولكني لا أحتمل أن أراهم يمشون على حواف المساند والكراسي أو يتأرجحون وهم متعلقون بالستائر فلا أتسامح معهم في شيء من هذا.
إن كلمة (لا) كثيراً ما سمعتها ابنتاي منذ ولادتهما .. لا تضعي هذا في فمك .. لا تضعي إصبعك في الكهرباء.. لا تشدي شعر القطة.. ، وكنت أفسر وأعلل لهما لماذا أقول لا، لشيء معين، ولا أسأم من تكرار ذلك.
وكنت أتأكد من أن طفلتيَّ تنظران إلي حين أقولها، فكنت أهز رأسي يمنة ويسرة للتأكيد على رفض هذا الشيء، وإذا صرخت أي منهما أو أساءت أدبها أطلب منها أن تذهب إلى غرفة أخرى حتى يذهب غضبها .. ولكنني ـ على أي حال ـ لا أطلب من أي منهما أن تذهب إلى فراشها للنوم عقوبة لها على عصيانها لي، فإنني في الأصل أجد معهما صعوبة كل ليلة لأخذهما إلى الفراش كي يناما، فما بالك إذا ارتبط النوم في ذهن الطفل بالعقوبة؟
كما أنني لا أجد القسوة عليهما أو المجافاة لهما حلاً لاستفزازهما المستمر لي، فالقسوة قد تكون سبباً في أن يستمر الطفل في عناده وأن يتمادى فيه، والمعاملة بجفاء قد تجعل الطفل يصر على أن يكون مستفزاً بصورة أكبر.
وإذا أردت أن تعرفي الحل الأكيد فهو يتلخص نظرياً في هذه الكلمات: "لا بد أن تصري أنت وزوجك على أن يسلك الطفل السلوك السليم أولاً بطريقة ودودة وحازمة.. وتخيلا أن الابن حصان صغير نعلمه السباق، ومن ثم يجب أن يكون زمامه في أيدينا دون توتر حتى لا نصبح في حالة من الضيق النفسي والعصبي الدائم.
إن كلمة "الود الحازم" صعبة التطبيق كما يعلم كثير من الآباء والأمهات، وخصوصاً لوجود تاريخ سابق من التوتر بينهما وبين الابن الذي يثير الضيق. وعندما يتفق الوالدان على سياسة "الود الحازم" مع الأبناء فإنه من البداية سيحدث الصدام بينهما وبين الابن المشاكس، غير أنه إذا أصر الوالدان على تثبيت هذه السياسة كدستور دائم للعلاقة بينهما وبين هذا الابن فإنه سيعلم أنه لا فائدة في مقاومة هذه السياسة، ويصبح سعيداً بهذا الأسلوب الجديد الذي يأخذ فيه حقه من الود، وينال العقاب المناسب عندما يخطئ .
والعقاب ليس هدفاً في حد ذاته فهو لن يصلح إنساناً سيئ السلوك أهمل والداه تربيته مدة طويلة، ولن يضمن استمرار التصرف باتزان إذا كان الوالدان لا يقدمان القدوة الصالحة.
قد يفشل الوالدان المرة تلو الأخرى في حمل ابنهما على السلوك المؤدب ، فمهمة تأديب الطفل مهمة شاقة، ولكن عليهما أن يتذكرا أن طفلهما لن يتأدب عن طريق الأذى المستمر بل عن طريق القدوة الحسنة.
فإذا رفعنا أصواتنا وصرخنا فسوف يفعل الطفل ذلك، وإذا استبحنا لأنفسنا الضرب حين نغضب سيقوم بذلك أيضاً، وفي المقابل فإننا إذا أنصتنا إليه وأشعرناه أننا نقدر مشاعره فلعله يقتدي، وإذا تذكرنا دائماً أن نقول له بعض الكلمات مثل: "من فضلك" و"شكرا"ً فسوف يعتاد ذلك.
إن الطفل في سلوكه مرآة لأسرته، لذا فأفضل وسيلة لتحسين أخلاقه هو أن نحسن أخلاقنا، وصدق رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ حينما قال للمرأة التي تنادي ابنها وتقول له تعال أعطك: "...أما إنك لو لم تعطه شيئاً كتبت عليك كذبة" (رواه أبو داود).
أجل كيف نخدع أطفالنا ثم نغضب إذا رأيناهم يخدعون الآخرين؟!
إنه حقاً جهاد عظيم.. ولكنه يؤتي ثماره ولا شك.



</H5>

الفراشة مايا
01-19-2009, 05:45 PM
شلوني معكون ظريف ما هيك


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0