المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم قراءة سورة البقرة لأجل......؟



&الحلى كله&
02-21-2009, 03:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلين بفراشات المنتدى وبالذات لفراشات هذا القسم والقائمين عليه قسم حياتنا الدينيه قسمي المفضل
بنات انا كم مره اسمع من فراشات يقولون
انهم قروا سورة البقرة وداوموا عليها وربي رزقهم بالي كانوا يتمنونه
فأنا قلت ليش ما اسوي مثلهم اداوم على قراءة سورة البقرة كل يوم
يعني ما اخليها بنية تحقيق الشي الي ابيه اخليها بنية رقية وطرد الحسد والعين
انا ما اقول لكم فيني عين لأ بس اقول يمكن احد حاسدني وبالمداومه على قراءتها يزول ويجيني رزقي من رب العالمين لأن تخيلوا عمري 26سنه ولا أحد تقدم لخطبتي علشان كذا حبيت استفسر
ماادري هل هذا جائز ولا بدعه ؟
وهل لازم اقرأها كل يوم ؟
حبيت اسئلكم قبل ما ابدأ
اتمنى الي تعرف الاجابه تجاوبني
ولكم جزيل الشكر:0154:

ميرندا
02-21-2009, 11:10 AM
لفضيلة الشيخ : سليمان بن عبدالله الماجد

بتاريخ : 3/12/1429

س : هل تجوز قراءة سورة البقرة في اليوم أكثر من مرة ، أو في الشهر بقصد الذرية أو الشفاء من مرض ؟ وشكراً

ج : الحمد لله وبعد .. لا أعرف أصلاً لتخصيص بعض السور لبعض الأمراض والاحتياجات ، والأولى أن يقرأ المرء من القرآن بأفضله وبالوارد منه لأي حاجة ؛ كالفاتحة وآية الكرسي وأواخر سورة البقرة ، والمعوذات ، وعليه بالدعاء وصدق الالتجاء إليه ؛ فالله يجيب دعوة المضطر . والله أعلم .



____________

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله يا شيخ ونفع الله بك وبعلمك الأمة وجعلنا و إياكم ممن ينعمون في جناته

سؤالي : نسمع كثيراً عن سورة البقرة وفضلها ويتردد في المنتديات كثيراً عن أثر قراءة السورة يومياً وإحداهن تقول من أرادت الحمل أو أرادت الشفاء فلتقرأ سورة البقرة يومياً لمدة شهر والبعض يقول سبعة أيام وآخر يقول ثلاث أيام متتالية وكاملة وغيره من ذلك .

فأنا أصبحت أخصص لي ثلاث أيام متتالية لقراءة سورة البقرة من كل أسبوع و أحيانا اقرأها يومياً في جلسة واحدة فهل هذا الفعل صحيح ! وهل ورد عن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم قرأتها يوميا أو ثلاث أيام متتالية وكاملة !

وهل لابد من قراءتها كاملة حتى ينفر الشطان من البيت كما في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم . وهل نكتفي بتشغيل جهاز التسجيل أحيانا لطرد الشياطين أم لابد من قراءتها ؟

فأخشى أن يكون ذلك بدعه وأنا افعل ذلك .



الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا

لا يَصِحّ القول بأن مَن أرادت الزواج أو الْحَمل أن تَقرأ سورة البقرة . إلا أن يَكون ذلك مِن باب الرُّقْيَة ، فَبَاب الرُّقْيَة واسِع ، لِقوله عليه الصلاة والسلام : اعْرضوا عليّ رقاكم ، لا بأس بالرُّقى ما لم يكن فيه شرك . رواه مسلم .

وسورة البقرة فضلها عظيم ، فالشيطان يهرب من البيت الذي تُقرأ فيه . قال صلى الله عليه وسلم : لا تجعلوا بيوتكم مقابر ، إن الشيطان يَنْفُر مِن البيت الذي تُقْرأ فيه سورة البقرة . رواه مسلم .

وقال صلى الله عليه وسلم : من قرأ بالآيتين مِن آخر سورة البقرة في لَيلة كَفَتاه . رواه البخاري ومسلم .

ويعجز السَّحَرة عن صاحِب سورة البقرة ، وكذلك عن البيت الذي تُقرأ فيه . قال عليه الصلاة والسلام : اقرءوا سورة البقرة ، فإن أخذها بَرَكة ، وتَرْكها حَسْرة ، ولا تستطيعها البَطَلة . قال معاوية بن سلاّم : بَلَغَني أن البَطَلَة السَّحَرة . رواه مسلم .

وأما تقييد قراءة البقرة في كل ثلاثة أيام ، أو أن الشياطين لا تدخله ثلاثة أيام فقد وَرَد في ذلك حديث ضعيف ، وهو بِلفظ :

إن لكل شي سناما ، وإن سنام القرآن سورة البقرة ؛ مَن قَرأها في بيته ليلا لم يَدخل الشيطان بيته ثلاث ليال ، ومَن قَرأها نهارا لم يدخل الشيطان بيته ثلاثة أيام . رواه ابن حبان . وقد أورده الشيخ الألباني في سلسلة الأحاديث الضعيفة بهذا اللفظ برقم 1349

وصحح الحديث بلفظ آخر ، وهو : " إن لكل شيء سناماً ، وسنام القرآن سورة البقرة ، وإن الشيطان إذا سمع سورة البقرة تُقرأ ؛ خرج من البيت الذي يُقرأ فيه سورة البقرة " .

وأصل الحديث في صحيح مسلم بلفظ : إن الشيطان يَنْفُر مِن البيت الذي تُقْرأ فيه سُورة البقرة . كَما تقدّم .

وجاء التقييد بثلاثة أيام في قراءة آخِر آيتين مِن سُورة البقرة ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : إن الله كَتَب كِتابا قبل أن يَخْلق السماوات والأرض بألْفَيّ عام ، فأنزل منه آيتين فَخَتَم بهما سورة البقرة ، ولا تُقْرآن في دارٍ ثلاث ليالٍ فَيَقْربها الشيطان . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي في الكبرى .

ومن لا يستطيع أن يَقرأ القرآن فليُشغِّل المسجِّل ، ويستمع إلى سورة البقرة ، فإنه تحصل به قراءة سورة البقرة .

والله تعالى أعلم .

الشيخ عبدالرحمن السحيم

أحلى - الصورية -
02-21-2009, 12:35 PM
اللهم فقهنا في امور ديننا وعلمنا ما ينفعنا في الدنيا والاخرة وهدني وهدي بنا

~ نسيـم البحـــر ~
02-21-2009, 05:40 PM
انتي اقري هذي السوره وبعد ماتخلصي منها
قولي اللهم ببركه هذي السوره ..........
واطلبي الي تبغيه من ربي .. وربي يقدملك الي فيه الخير
ويبعد عنك العين والحسد

&الحلى كله&
02-21-2009, 05:45 PM
اشكر اختي ميرندا على نقل لكلام الشيخ وافادتي بفتواه
جعله الله في ميزان حسناتك يوم القيامه

واشكر اخت احلى على مرورك

&الحلى كله&
02-21-2009, 05:47 PM
اشكر اختي نسيم البحر على مرورك

يارب اغفر لي
02-21-2009, 08:18 PM
اثابك الله يا شيخ تردد كثيراً بالمنتديات قراءة سورة البقره يوميا كل ليله بقيام ركعتين اي انها تقرأ كامله في ركعتين وذلك لمدة اربعين يوما او لمدة 3اشهر وغيره

والغرض من دلك فك السحر والعين والحسد وتحقيق المراد في الدنيا

مارأيك ياشيخ في ذلك ؟؟؟؟؟


جواب فضيلة الشيخ عبد الرحمن السحيم

الجواب :

تُشرع قراءة سورة البقرة ، وقد حثّ النبي صلى الله عليه وسلم على قراءتها ، فقال : اقرءوا سورة البقرة فإن أخذها بركة ، وتركها حَسْرة ، ولا تستطيعها البَطَلَة . قال معاوية بن سلاّم : بلغني أن البَطَلَة السحرة . رواه مسلم .
روى ابن أبي شيبة من طريق عبيد بن عمير قال : كان عبد الرحمن بن عوف إذا دخل مَنْزِله قرأ في زواياه آية الكرسي .

أما تكرار السورة بهذه الطريقة المذكورة في السؤال فلا أصل لها ، بل هي من الْمُحْدَثَات .

وقد سُئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة :
أرجو من فضيلتكم إفتائي عن قراءة سورة الفاتحة بعد صلاة العشاء - أي: بعد الوتر - وذلك لعدد غير محدد مثل: مائة مرة أو أقل أو أكثر بدون تحديد عدد معين أو وقت معين، علمًا بأنني أقرأ القرآن دائمًا راجيًا من المولى جل وعلا زيادة في الأجر والثواب، فهل هذا يعتبر بدعة أم لا، وأنا بعد قراءة الفاتحة أطلب من الله التوبة والمغفرة والهداية ؟
فأجابت اللجنة : القرآن كلام الله تعالى، وفضل كلامه تعالى على كلام البشر كفضل الله على عباده، وفضل قراءة القرآن عظيم لا يقدر قدره إلا الله سبحانه لكن ليس للقارئ أن يخص سورة أو آية بالتلاوة في وقت معين أو لغرض معين إلا ما خصه الرسول صلى الله عليه وسلم كفاتحة الكتاب للرقية، أو في الصلاة في كل ركعة، وكقراءة آية الكرسي عندما يأخذ مضجعه من فراشه للنوم رجاء أن يحفظه الله من الشيطان ، وكقراءة المعوذات { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ } و { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ } و { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ } للرُّقْيَة .
وكذلك ليس له أن يلتزم تكرار سورة أو آية مرات محدودة إلاَّ إذا ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم لأن ذلك عبادة فيراعى فيها التوقيف من الشرع .
ومن هذا يتبين أن تخصيص قراءة سورة الفاتحة بالليل بعد الوتر مرات بدعة، ولو لم يحدد العدد؛ لأنه لم يثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أحد من خلفائه الراشدين رضي الله عنهم فالخير في القراءة دون تقيد بالفاتحة ولا تخصيص للقراءة بالليل بعد الوتر، بل يشرع الإكثار من قراءة القرآن الكريم للفاتحة وغيرها من غير تحديد لعدد معين أو وقت معين إلا ما جاء في الشرع المطهر كما سبق بيانه . اهـ .


والله تعالى أعلم .

دائمةالسعادة
02-21-2009, 09:02 PM
جزاكم الله الف خير

&الحلى كله&
02-21-2009, 10:57 PM
اشكر اختي الفراشه يارب اغفر لي
على افدتي بنقل الفتوى
جعله الله في ميزان حسناتك يوم القيامة

اشكر اختي دائمه السعادة على مرورك


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0