المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ´¯`·«¤° ركــــــــــــــــــــــن فتــــــــــــــــــــــاوى المـــرأة °¤»·´¯`



الصفحات : 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 [13] 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25

أميره في مملكتي الصغيره
06-19-2010, 07:01 AM
الرسول عليه الصلاة والسلام حثنا على النظافه حتى في فترة الحيض

فالإغتسال في فترة الحيض تكون متى هل هي محدده وقتها ولا مفتوحه

يعني بعد ثلاث أيام من الحيض وأنا بعدي ما خلصت ولا هي مفتوحه مالها وقت أو يوم معين؟؟؟؟

غاليتي وجدت هذا الرد الشيخ الدكتور / عادل المطيرات ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما حكم الاستحمام خلال أيام الدورة الشهرية ؟؟ وهل ورد شيء في السنة الشريفة في هذا المجال ؟؟
شكراً وجزاكم الله خيراً .

هذا الأمر من الأمور المباحة ، والاستحمام والنظافة أمر مطلوب ، والأدلة العامة في الشريعة تحث على التنظف والطهارة على أي حال يكون عليها الإنسان0 والله أعلم0

شتات..}
06-19-2010, 08:23 AM
السلام عليم ورحمة الله وبركاته

كيفكم ياحلوات
انا ناوية اتصدق من مهري بجزء منه
هل يجوز اني اتصدق فيه لامي ؟
مع العلم ان امي بحاجة هذا المبلغ
انتظر ردكم

نصوفه21
06-19-2010, 06:13 PM
كتب الله لك الأجر

الخطابه ام راشد
06-20-2010, 03:42 AM
جزاكم الله الف خير

㋡ الأسطوره ㋡
06-20-2010, 07:04 AM
\
/


من الناس من يقول

اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه

هل هو تعدى بالدعاء وهل يجوز الدعاء به ام لا

\

قال شيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في شرح الاربعين النووية :

وفي هذا المقام يُنكَرُ على من يقولون: (اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه)
فهذا دعاء بدعي باطل ،
فإذا قال: (اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه) معناه أنه مستغن ، أي افعل ما شئت ولكن خفف ، وهذا غلط ، فالإنسان يسأل الله عزّ وجل رفع البلاء نهائياً فيقول مثلاً : اللهم عافني ، اللهم ارزقني ، وما أشبه ذلك.

وإذا كان النبي صلى الله عليه وسلم قال:لاَ يَقُلْ أَحَدُكُمُ اللَّهَمَّ اِغْفِرْ لِي إِنْ شِئْتَ .

فقولك: (لا أسألك رد القضاء،ولكن أسألك اللّطف فيه) أشد.

واعلم أن الدعاء قد يرد القضاء،كما جاء في الحديث: لاً يَرُدُّ القَدَرَ إِلاَّ الدُّعَاءُ . وكم من إنسانٍ افتقر غاية الافتقار حتى كاد يهلك ، فإذا دعا أجاب الله دعاءه ، وكم من إنسان مرض حتى أيس من الحياة ، فيدعو فيستجيب الله دعاءه.

قال الله تعالى: (وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) (الانبياء:83)

فذكر حاله يريدُ أنّ اللهَ يكشفُ عنهُ الضُّرَّ ، قال الله : ( فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِنْ ضُرٍّ) (الانبياء: الآية84)

منقوووووووووول للفائدة

أرجو النشر وخآآآآآآآآصة كتّاب وكاتبات الروايات

شتات..}
06-20-2010, 07:57 AM
السلام عليم ورحمة الله وبركاته

كيفكم ياحلوات
انا ناوية اتصدق من مهري بجزء منه
هل يجوز اني اتصدق فيه لامي ؟
مع العلم ان امي بحاجة هذا المبلغ
انتظر ردكم
يجوز ولا مايجوز ؟؟؟
انتظر ردكم

حــلــى
06-20-2010, 07:57 AM
الله يجزاها خير الي تديني الفتوى الصحيحة

س1\ هل يجوز الوضوء والشخص عريان بدون ملابس ؟

س2\هل يجوز صلاة الضحى الساعة 7 او 8 صباحا ؟

س3\ هل يجوز صلاة الوتر بعد صلاة العشاء مباشرة يعني في الساعه 9 أو 10 مساء؟

ويعطيكم العافية


__________________

مريم هدى سمر
06-20-2010, 09:55 AM
السلام عليم ورحمة الله وبركاته

كيفكم ياحلوات
انا ناوية اتصدق من مهري بجزء منه
هل يجوز اني اتصدق فيه لامي ؟
مع العلم ان امي بحاجة هذا المبلغ
انتظر ردكم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بخير ياقلبي عساك بخير
وربي يتمم لك على خير ويسعدك ربي دائما وفي الدارين وهذه هي الفتوى

أعطاها زوجها مبلغاً من المال للصدقة فهل لها أن تتصدق على أختها منه؟
أعطاني زوجي مبلغاً من المال للصدقة ، هل يجوز أن أعطي هذا المبلغ لأختي لحاجتها دون علم زوجي؟



الحمد لله
إذا كان زوجك قد وكلك في صرف هذا المال في وجوه البر ، وحدد لك الجهة المعطى لها ، فلا يجوز لك صرفه إلا فيما نص عليه .
وإن لم ينص على جهة معينة بل قال لك : اصرفي هذا المال في وجوه البر ، أو تصدقي به على فقير ... ونحو ذلك ، فلا بأس أن تُعطي أختك المحتاجة من هذا المال بقدر حاجتها ، بل هذا أولى وأفضل ، ولا فرق في هذا بين صدقة التطوع ، والزكاة .
قال النووي في "المجموع" (2/235) : "أجمعت الأمة على أن الصدقة على الأقارب أفضل من الأجانب ، والأحاديث في المسألة كثيرة مشهور ... قال أصحابنا : ويستحب تخصيص الأقارب على الأجانب بالزكاة حيث يجوز دفعها إليهم ، كما قلنا في صدقة التطوع ، ولا فرق بينهما , وهكذا الكفارات ، والنذور والوصايا ، والأوقاف ، وسائر جهات البر يستحب تقديم الأقارب فيها حيث يكونون بصفة الاستحقاق" انتهى .
ولأن أختك - ما دامت محتاجة إلى المال – فهي مصرف من مصارف الصدقة ، لقول الله تعالى : (إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَاِبْنِ السَّبِيلِ) التوبة/60 .

وقد سئل الشيخ عبد العزيز رحمه الله : هل يحق للبنت المتزوجة أن تقوم بتوزيع الثواب لوالدتها المتوفية ، علماً بأن الزوج موافق على القيام بالثواب على نفقة الزوج؟
فأجاب :

"لا مانع من الصدقة على الوالدين المسلمين من مالها أو مال الزوج إذا سمح تتصدق من مالها أو من مال الزوج ما يسر الله من المال لوالديها المسلمين ، أو لإخوتها المسلمين ، أو لخالاتها أو لعماتها أو لأولادها ..... فإذا أعطى زوجته ، وقال : لا بأس ، تصدقي من مالي أو قال لها أبوها كذلك ، أو عمها إذا أعطاها مالاً تتصدق منه ، فلا بأس" انتهى بتصرف يسير طھظˆط²ظٹط¹ ط§ظ„ط²ظˆط¬ط© ط«ظٹط§ط¨ ط¹ظ„ظ‰ ظ†ظٹط© ظˆط§ظ„ط¯ظٹظ‡ط§ ظ…ظ† ظ…ط§ظ„ ط²ظˆط¬ظ‡ط§طŒ ظˆظ‡ | ط§ظ„ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط±ط³ظ…ظٹ ظ„ط³ظ…ط§ط­ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ط¹ط¨ط¯ط§ظ„ط¹ط²ظٹط² ط¨ظ† ط¨ط§ط² (http://www.binbaz.org.sa/mat/13997)

وسئل الشيخ صالح الفوزان حفظه الله :
هل يجوز للمرأة أن تخرج من مالها الخاص صدقة لأحد أقاربها الأموات دون علم زوجها ، وما الحكم إذا كانت الصدقة من مال زوجها ؟
فأجاب :
"يجوز للمرأة أن تخرج من مالها الخاص صدقة عن أقاربها الأموات لوجه الله سبحانه وتعالى ، وليعود ثوابها ونفعها إليهم ؛ لأنها تتصرف من مالها ، وهي حرة في مالها في حدود ما شرعه الله ، والصدقة عمل صالح ويصل ثوابها إلى من تصدق عنه إذا تقبلها الله ، أما أن تتصدق من مال زوجها وهو لا يمنع من ذلك وعرفت من زوجها ذلك ، فلا مانع ، أما إذا كان زوجها يمنع من ذلك فهذا لا يجوز" انتهى من "المنتقى من فتاوى الفوزان".

والله أعلم



موقع الإسلام سؤال وجواب




ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط£ط¹ط·ط§ظ‡ط§ ط²ظˆط¬ظ‡ط§ ظ…ط¨ظ„ط؛ط§ظ‹ ظ…ظ† ط§ظ„ظ…ط§ظ„ ظ„ظ„طµط¯ظ‚ط© ظپظ‡ظ„ ظ„ظ‡ط§ ط£ظ† طھطھطµط¯ظ‚ ط¹ظ„ظ‰ ط£ط®طھظ‡ط§ ظ…ظ†ظ‡طں (http://www.islam-qa.com/ar/ref/129929/هل%20يجوز%20أن%20تتصدق%20على%20والدتها)

مريم هدى سمر
06-20-2010, 10:16 AM
الله يجزاها خير الي تديني الفتوى الصحيحة



س1\ هل يجوز الوضوء والشخص عريان بدون ملابس ؟



__________________




اللهم امين وياك ياقلبي



مكتبة الفتاوى : فتاوى نور على الدرب (نصية) : الطهارة </B>
السؤال: يقول هل يشترط ستر العورة في الوضوء بمعنى هل يجوز الوضوء في الحمام بعد الاستحمام بدون ستر العورة أي قبل لبس الملابس ؟
الجواب
الشيخ: الأفضل أن الإنسان إذا انتهى من الاغتسال يلبس ثيابه لئلا يبقى مكشوف العورة بلا حاجة ولكن لو توضأ بعد الاغتسال من الجنابة قبل أن يلبس ثوبه فلا حرج عليه في ذلك ووضوءه صحيح ولكن هذا الوضوء ينبغي أن يكون قبل أن يغتسل فإن النبي عليه الصلاة والسلام كان يتوضأ عند الاغتسال قبل الاغتسال أما بعد الغسل فلا وضوء ولو أن الإنسان نوى الاغتسال واغتسل بدون وضوء سابق ولا لاحق أجزأه ذلك لأن الله تعالى لم يوجب على الجنب إلا الطهارة بجميع البدن حيث قال عز وجل وإن كنتم جنباً فاطهروا ولم يوجب الله تعالى وضوءاً وعلى هذا فلو أن أحداً نوى رفع الحدث من الجنابة وانغمس في ماء في بركة أو بئر أو في البحر وهو قد نوى رفع الحدث الأكبر أجزأه ذلك ولم يحتج إلى وضوء.

binothaimeen.com - فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله (http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_1055.shtml)









س2\هل يجوز صلاة الضحى الساعة 7 او 8 صباحا ؟






__________________





وقت صلاة الضحى

ما هو الوقت المناسب لصلاة "الإشراق" وصلاة " الضحى"؟.




الحمد لله
صلاة الإشراق هي صلاة الضحى في أول وقتها ، وليست صلاتين مختلفتين ، وسميت كذلك لكونها تفعل عقب شروق الشمس وارتفاعها .
قال الشيخ ابن باز :
صلاة الإشراق هي صلاة الضحى في أول وقتها .
مجموع فتاوى الشيخ ابن باز 11 / 401
وقت صلاة الضحى من طلوع الشمس وارتفاعها إلى قبيل وقت صلاة الظهر .
وقدّره الشيخ ابن عثيمين بأنه بعد شروق الشمس بربع ساعة إلى قبيل صلاة الظهر بعشر دقائق .
الشرح الممتع 4 / 122
فكل هذا الوقت وقت لصلاة الضحى .
( والأفضل صلاتها بعد اشتداد حر الشمس لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( صلاة الأوابين حين ترمض الفصال ) رواه مسلم ( 748 )
والفصال هي أولاد الإبل ، ومعنى ترمض تشتد عليها الرمضاء وهي حرارة الشمس .
ابن باز مجموع فتاوى 11/ 395
وقدّر العلماء هذا بمضي ربع النهار أي نصف الوقت بين طلوع الشمس وصلاة الظهر .
انظر المجموع للنووي 4 / 36 ، والموسوعة الفقهية 27 / 224 .


الإسلام سؤال وجواب


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظˆظ‚طھ طµظ„ط§ط© ط§ظ„ط¶ط­ظ‰ (http://www.islam-qa.com/ar/ref/22389/صلاة%20الضحى)








س3\ هل يجوز صلاة الوتر بعد صلاة العشاء مباشرة يعني في الساعه 9 أو 10 مساء؟


ويعطيكم العافية


__________________





وأما وقته - أي : الوتر - : فإن العلماء اتفقوا على أن وقته من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر لورود ذلك من طرق شتى عنه عليه الصلاة والسلام ، ومن أثبت ما في ذلك ما خرجه مسلم عن أبي نضرة العوفي أن أبا سعيد أخبرهم أنهم سألوا النبي صلى الله عليه وسلم عن الوتر فقال ‏" ‏الوتر قبل الصبح‏ "‏واختلفوا في جواز صلاته بعد الفجر ، فقوم منعوا ذلك ، وقوم أجازوه ما لم يصل الصبح ، وبالقول الأول قال أبو يوسف ومحمد بن الحسن صاحبا أبي حنيفة وسفيان الثوري ، وبالثاني قال الشافعي ومالك وأحمد ‏.‏وسبب اختلافهم معارضة عمل الصحابة في ذلك بالآثار ...
والذي عندي في هذا : أن هذا من فعلهم ليس مخالفا للآثار الواردة في ذلك - أعني : في إجازتهم الوتر بعد الفجر - بل إجازتهم ذلك هو من باب القضاء لا من باب الأداء ، وإنما يكون قولهم خلاف الآثار لو جعلوا صلاته بعد الفجر من باب الأداء فتأمل هذا ... " بداية المجتهد " ( 1 / 147 ، 148 ) .
وقال الشيخ ابن باز رحمه الله :
والأحاديث في هذا الباب كثيرة ، وهي دالة على أن الوتر ينتهي بطلوع الفجر . فتاوى الشيخ ابن باز (11/306) .
والله أعلم.

الإسلام سؤال وجواب


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ…طھظ‰ ظٹظ†طھظ‡ظٹ ظˆظ‚طھ طµظ„ط§ط© ط§ظ„ظˆطھط± طں (http://www.islam-qa.com/ar/ref/32577/صلاة%20الوتر)




الكيفيات الواردة لصلاة الوتر

ما أفضل كيفية لأداء صلاة الوتر؟.



الحمد لله
صلاة الوتر من أعظم القربات إلى الله تعالى ، حتى رأى بعض العلماء – وهم الحنفية – أنها من الواجبات ، ولكن الصحيح أنها من السنن المؤكدة التي ينبغي على المسلم المحافظة عليها وعدم تركها .
قال الإمام أحمد رحمه الله : " من ترك الوتر فهو رجل سوء لا ينبغي أن تقبل له شهادة "
وهذا يدل على تأكد صلاة الوتر .
ويمكن أن نلخص الكلام عن كيفية صلاة الوتر في النقاط التالية :
وقته :
ويبدأ من حين أن يصلي الإنسان العشاء ، ولو كانت مجموعة إلى المغرب تقديماً إلى طلوع الفجر ، لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ اللَّهَ قَدْ أَمَدَّكُمْ بِصَلاةٍ وهي الْوِتْرُ جَعَلَهُ اللَّهُ لَكُمْ فِيمَا بَيْنَ صَلاةِ الْعِشَاءِ إِلَى أَنْ يَطْلُعَ الْفَجْرُ ) رواه الترمذي (425) وصححه الألباني في صحيح الترمذي
وهل الأفضل تقديمه أول الوقت أو تأخيره ؟
دلت السنة على أن من طمع أن يقوم من آخر الليل فالأفضل تأخيره ، لأن صلاة آخر الليل أفضل ، وهي مشهودة ، ومن خاف أن لا يقوم آخر الليل أوتر قبل أن ينام لحديث جابر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنْ خَافَ أَنْ لا يَقُومَ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ فَلْيُوتِرْ أَوَّلَهُ وَمَنْ طَمِعَ أَنْ يَقُومَ آخِرَهُ فَلْيُوتِرْ آخِرَ اللَّيْلِ فَإِنَّ صَلاةَ آخِرِ اللَّيْلِ مَشْهُودَةٌ وَذَلِكَ أَفْضَلُ ) رواه مسلم (755)
قال النووي : وهذا هو الصواب ، ويُحمل باقي الأحاديث المطلقة على هذا التفضيل الصحيح الصريح ، فمن ذلك حديث : ( أوصاني خليلي أن لا أنام إلا على وتر ) . وهو محمول على من لا يثق بالاستيقاظ . اهـ. شرح مسلم (3/277)
عدد ركعاته :
أقل الوتر ركعة . لقول النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( الْوِتْرُ رَكْعَةٌ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ ) رواه مسلم (752) وقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( صَلاةُ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى فَإِذَا خَشِيَ أَحَدُكُمْ الصُّبْحَ صَلَّى رَكْعَةً وَاحِدَةً تُوتِرُ لَهُ مَا قَدْ صَلَّى ) رواه البخاري (911) ومسلم (749) ، فإذا اقتصر الإنسان عليها فقد أتى بالسنة ... ويجوز الوتر بثلاث وبخمس وبسبع وبتسع .
فإن أوتر بثلاث فله صفتان كلتاهما مشروعة :
الأولى : أن يسرد الثلاث بتشهد واحد . لحديث عائشة رضي الله عنها قالت : " كان النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يسلّم في ركعتي الوتر " ، وفي لفظ " كان يوتر بثلاث لا يقعد إلا في آخرهن " رواه النسائي (3/234) والبيهقي (3/31) قال النووي في المجموع (4/7) رواه النسائي بإسناد حسن ، والبيهقي بإسناد صحيح . اهـ.
الثانية : أن يسلّم من ركعتين ثم يوتر بواحدة . لما ورد عن ابن عمر رضي الله عنهما : أنه كان يفصل بين شفعه ووتره بتسليمة ، وأخبر أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يفعل ذلك . رواه ابن حبان (2435) وقال ابن حجر في الفتح (2/482) إسناده قوي . اهـ.
أما إذا أوتر بخمس أو بسبع فإنها تكون متصلة ، ولا يتشهد إلا تشهداً واحداً في آخرها ويسلم ، لما روت عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها . رواه مسلم (737)
وعن أم سلمة رضي الله عنها قالت : كان النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يوتر بخمس وبسبع ولا يفصل بينهن بسلام ولا كلام . رواه أحمد (6/290) النسائي (1714) وقال النووي : سنده جيد . الفتح الرباني (2/297) ، وصححه الألباني في صحيح النسائي
وإذا أوتر بتسع فإنها تكون متصلة ويجلس للتشهد في الثامنة ثم يقوم ولا يسلم ويتشهد في التاسعة ويسلم . لما روته عائشة رضي الله عنها كما في مسلم (746) أن النبي صلى الله كان َيُصَلِّي تِسْعَ رَكَعَاتٍ لا يَجْلِسُ فِيهَا إِلا فِي الثَّامِنَةِ فَيَذْكُرُ اللَّهَ وَيَحْمَدُهُ وَيَدْعُوهُ ثُمَّ يَنْهَضُ وَلا يُسَلِّمُ ثُمَّ يَقُومُ فَيُصَلِّ التَّاسِعَةَ ثُمَّ يَقْعُدُ فَيَذْكُرُ اللَّهَ وَيَحْمَدُهُ وَيَدْعُوهُ ثُمَّ يُسَلِّمُ تَسْلِيمًا يُسْمِعُنَا )
وإن أوتر بإحدى عشرة ، فإنه يسلم من كل ركعتين ، ويوتر منها بواحدة .
أدنى الكمال فيه وما يقرأ منه :
أدنى الكمال في الوتر أن يصلي ركعتين ويسلّم ، ثم يأتي بواحدة ويسلم ، ويجوز أن يجعلها بسلام واحد ، لكن بتشهد واحد لا بتشهدين ، كما سبق .
ويقرأ في الركعة الأولى من الثلاث سورة ( سبح اسم ربك الأعلى ) كاملة . وفي الثانية : الكافرون . وفي الثالثة : الإخلاص .
روى النسائي (1729) عَنْ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ قَالَ : ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَأُ فِي الْوِتْرِ بِسَبِّحْ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى وَقُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ وَقُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ) . وصححه الألباني في صحيح النسائي .
فكل هذه الصفات في صلاة الوتر قد جاءت بها السنة ، والأكمل أن لا يلتزم المسلم صفة واحدة ، بل يأتي بهذه الصفة مرة وبغيرها أخرى .. وهكذا . حتى يكون فعل السنن جميعها .
والله تعالى أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط§ظ„ظƒظٹظپظٹط§طھ ط§ظ„ظˆط§ط±ط¯ط© ظ„طµظ„ط§ط© ط§ظ„ظˆطھط± (http://www.islam-qa.com/ar/ref/46544/صلاة%20الوتر)

هلولة الصغيرة
06-20-2010, 04:50 PM
ما هو حكم الحجاب على جميع المذاهب وهل هناك مذهب لا يفرض الحجاب ؟؟

ما حكم المسلمة التي تصلي وتصوم وتخاف الله ومرضية الوالدين ومحتشمة في لباسها ولا تتبرج إلا أنها دون حجاب ؟؟
وهي في مكان عمل ومجتمع لغير محجبات
وهل تستطيع أن لا تتحجب المرأة إذا لم يكن زوجها يرغب بالحجاب ؟؟
وهل يجوز ان تشيل الحجاب اذا لم تكن ترغب به و تبقى في حدود الستر؟؟
واقصد بالحجاب هو تغطية الشعر

ارجوكم الإجابة وإعطائي آراء كل المذاهب

آدلع فرآشهـ
06-20-2010, 09:31 PM
السلام عليكم ..
الله يجزاكن خيير ويجعله فـ ميزاان حسناتكن ياارب..

سؤالي/
هل يجوز الوضوء على المكياج وخصوصا في الزواجات "مكياج كوفيرة"؟!
فأنا لأعلم هل هو عازل عن الماء أو لا وأضطر للوضوء؟!

نجد العروبه
06-21-2010, 01:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي سؤالي كالتالي وهو مختص بالزكاه

وهو يوجد لدي مبلغ مالي تم ايداعه بالبنك وحال الحول عليه هل فيه زكاه

علي العلم اني اقوم بالصرف منه علي نفسي وهو ينقص ولايزيد وقد اخرجت الزكاه عنه في السنتين الماضيتين


وسؤالي ماحكم الشرع في ذلك المال الذي اقوم بالصرف منه علي نفسي هل فيه زكاه ام لا

وكم مقدار الزكاه في 100 ريال

وصلي وسلم علي نبينا محمد

بارك الله في جهودكم المبذوله

أميره في مملكتي الصغيره
06-21-2010, 03:33 AM
السلام عليكم ..
الله يجزاكن خيير ويجعله فـ ميزاان حسناتكن ياارب..

سؤالي/
هل يجوز الوضوء على المكياج وخصوصا في الزواجات "مكياج كوفيرة"؟!
فأنا لأعلم هل هو عازل عن الماء أو لا وأضطر للوضوء؟!



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

هل يصح الوضوء مع وجود أثر المكياج ؟
هل يجوز الوضوء مع وجود المكياج على الوجه ؟.




الحمد لله

يشترط لصحة الوضوء إزالة ما يمنع وصول الماء إلى البشرة ، من شمع وعجين ومادة لاصقة ونحو ذلك ، حتى يتحقق المراد من غسل أعضاء الوضوء .

قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ ) المائدة/6 .

وقد ذكر في "الإنصاف" (1/144) : أن من شروط صحة الوضوء : إزالة ما يمنع وصول الماء إلى العضو .

وقال النووي في "المجموع" (1/492) : " إذا كان على بعض أعضائه شمع أو عجين أو حناء وأشباه ذلك فمنع وصول الماء إلى شيء من العضو لم تصح طهارته سواء أكثر ذلك أم قل .

ولو بقي على اليد وغيرها أثر الحناء ولونه ، دون عينه ، أو أثر دهن مائع بحيث يمس الماء بشرة العضو ويجري عليها لكن لا يثبت : صحت طهارته " انتهى .

ويُعلم من هذا أن المكياج إذا أزيل قبل الوضوء ، أو بقي لونه فقط ، فإن الوضوء صحيح .

وعلى هذا ، فإذا كان المكياج يمنع وصول الماء إلى البشرة فلا يصح الوضوء ، وأما إذا كان مجرد لون أو كان يسيرا بحيث لا يمنع وصول الماء إلى البشرة فإن الوضوء صحيح .

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

لحظة ج ـنون
06-21-2010, 11:51 PM
السلام عليكم
عندي سؤال
اممممم لما اشتري جوال هديه للوحده , واذا كان بلاك بيري
يعني اللي يكون فيه محادثات زي اللي فـ الايميل
هل مثلاً اذا حملت عليه أغاني او اضافت شباب , أخذ أثمها ؟
وانا قصدي أشتري لها الجوال أدخل الفرحه لقلبها , لأن كل قريناتها معاهم الا هي واهلها غير قادرين على هالجوال

HoOoFaH
06-22-2010, 01:26 AM
جزاك الله خير

miss كيوت
06-22-2010, 02:53 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الله يجزاكم خير ياأخوت حبيت أسال عن وقت صلاة الوتر أنا أصليها متأخر
يعني أصليها قبل أذان الفجر3ودقيقه أقوم أصلي هل وقتها يعتبر وتر
ياليت أحد يفيدني
وجزيتم خير اً

مريم هدى سمر
06-22-2010, 09:46 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الله يجزاكم خير ياأخوت حبيت أسال عن وقت صلاة الوتر أنا أصليها متأخر
يعني أصليها قبل أذان الفجر3ودقيقه أقوم أصلي هل وقتها يعتبر وتر
ياليت أحد يفيدني

وجزيتم خير اً



آمين وياك
تفضلي غاليتي


وأما وقته - أي : الوتر - : فإن العلماء اتفقوا على أن وقته من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر لورود ذلك من طرق شتى عنه عليه الصلاة والسلام ، ومن أثبت ما في ذلك ما خرجه مسلم عن أبي نضرة العوفي أن أبا سعيد أخبرهم أنهم سألوا النبي صلى الله عليه وسلم عن الوتر فقال ‏" ‏الوتر قبل الصبح‏ "‏واختلفوا في جواز صلاته بعد الفجر ، فقوم منعوا ذلك ، وقوم أجازوه ما لم يصل الصبح ، وبالقول الأول قال أبو يوسف ومحمد بن الحسن صاحبا أبي حنيفة وسفيان الثوري ، وبالثاني قال الشافعي ومالك وأحمد ‏.‏وسبب اختلافهم معارضة عمل الصحابة في ذلك بالآثار ...
والذي عندي في هذا : أن هذا من فعلهم ليس مخالفا للآثار الواردة في ذلك - أعني : في إجازتهم الوتر بعد الفجر - بل إجازتهم ذلك هو من باب القضاء لا من باب الأداء ، وإنما يكون قولهم خلاف الآثار لو جعلوا صلاته بعد الفجر من باب الأداء فتأمل هذا ... " بداية المجتهد " ( 1 / 147 ، 148 ) .
وقال الشيخ ابن باز رحمه الله :
والأحاديث في هذا الباب كثيرة ، وهي دالة على أن الوتر ينتهي بطلوع الفجر . فتاوى الشيخ ابن باز (11/306) .
والله أعلم.

الإسلام سؤال وجواب


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ…طھظ‰ ظٹظ†طھظ‡ظٹ ظˆظ‚طھ طµظ„ط§ط© ط§ظ„ظˆطھط± طں (http://www.islam-qa.com/ar/ref/32577/صلاة%20الوتر)



الكيفيات الواردة لصلاة الوتر
ما أفضل كيفية لأداء صلاة الوتر؟.



الحمد لله
صلاة الوتر من أعظم القربات إلى الله تعالى ، حتى رأى بعض العلماء – وهم الحنفية – أنها من الواجبات ، ولكن الصحيح أنها من السنن المؤكدة التي ينبغي على المسلم المحافظة عليها وعدم تركها .
قال الإمام أحمد رحمه الله : " من ترك الوتر فهو رجل سوء لا ينبغي أن تقبل له شهادة "
وهذا يدل على تأكد صلاة الوتر .
ويمكن أن نلخص الكلام عن كيفية صلاة الوتر في النقاط التالية :
وقته :
ويبدأ من حين أن يصلي الإنسان العشاء ، ولو كانت مجموعة إلى المغرب تقديماً إلى طلوع الفجر ، لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ اللَّهَ قَدْ أَمَدَّكُمْ بِصَلاةٍ وهي الْوِتْرُ جَعَلَهُ اللَّهُ لَكُمْ فِيمَا بَيْنَ صَلاةِ الْعِشَاءِ إِلَى أَنْ يَطْلُعَ الْفَجْرُ ) رواه الترمذي (425) وصححه الألباني في صحيح الترمذي
وهل الأفضل تقديمه أول الوقت أو تأخيره ؟
دلت السنة على أن من طمع أن يقوم من آخر الليل فالأفضل تأخيره ، لأن صلاة آخر الليل أفضل ، وهي مشهودة ، ومن خاف أن لا يقوم آخر الليل أوتر قبل أن ينام لحديث جابر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنْ خَافَ أَنْ لا يَقُومَ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ فَلْيُوتِرْ أَوَّلَهُ وَمَنْ طَمِعَ أَنْ يَقُومَ آخِرَهُ فَلْيُوتِرْ آخِرَ اللَّيْلِ فَإِنَّ صَلاةَ آخِرِ اللَّيْلِ مَشْهُودَةٌ وَذَلِكَ أَفْضَلُ ) رواه مسلم (755)
قال النووي : وهذا هو الصواب ، ويُحمل باقي الأحاديث المطلقة على هذا التفضيل الصحيح الصريح ، فمن ذلك حديث : ( أوصاني خليلي أن لا أنام إلا على وتر ) . وهو محمول على من لا يثق بالاستيقاظ . اهـ. شرح مسلم (3/277)
عدد ركعاته :
أقل الوتر ركعة . لقول النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( الْوِتْرُ رَكْعَةٌ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ ) رواه مسلم (752) وقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( صَلاةُ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى فَإِذَا خَشِيَ أَحَدُكُمْ الصُّبْحَ صَلَّى رَكْعَةً وَاحِدَةً تُوتِرُ لَهُ مَا قَدْ صَلَّى ) رواه البخاري (911) ومسلم (749) ، فإذا اقتصر الإنسان عليها فقد أتى بالسنة ... ويجوز الوتر بثلاث وبخمس وبسبع وبتسع .
فإن أوتر بثلاث فله صفتان كلتاهما مشروعة :
الأولى : أن يسرد الثلاث بتشهد واحد . لحديث عائشة رضي الله عنها قالت : " كان النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يسلّم في ركعتي الوتر " ، وفي لفظ " كان يوتر بثلاث لا يقعد إلا في آخرهن " رواه النسائي (3/234) والبيهقي (3/31) قال النووي في المجموع (4/7) رواه النسائي بإسناد حسن ، والبيهقي بإسناد صحيح . اهـ.
الثانية : أن يسلّم من ركعتين ثم يوتر بواحدة . لما ورد عن ابن عمر رضي الله عنهما : أنه كان يفصل بين شفعه ووتره بتسليمة ، وأخبر أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يفعل ذلك . رواه ابن حبان (2435) وقال ابن حجر في الفتح (2/482) إسناده قوي . اهـ.
أما إذا أوتر بخمس أو بسبع فإنها تكون متصلة ، ولا يتشهد إلا تشهداً واحداً في آخرها ويسلم ، لما روت عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها . رواه مسلم (737)
وعن أم سلمة رضي الله عنها قالت : كان النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يوتر بخمس وبسبع ولا يفصل بينهن بسلام ولا كلام . رواه أحمد (6/290) النسائي (1714) وقال النووي : سنده جيد . الفتح الرباني (2/297) ، وصححه الألباني في صحيح النسائي
وإذا أوتر بتسع فإنها تكون متصلة ويجلس للتشهد في الثامنة ثم يقوم ولا يسلم ويتشهد في التاسعة ويسلم . لما روته عائشة رضي الله عنها كما في مسلم (746) أن النبي صلى الله كان َيُصَلِّي تِسْعَ رَكَعَاتٍ لا يَجْلِسُ فِيهَا إِلا فِي الثَّامِنَةِ فَيَذْكُرُ اللَّهَ وَيَحْمَدُهُ وَيَدْعُوهُ ثُمَّ يَنْهَضُ وَلا يُسَلِّمُ ثُمَّ يَقُومُ فَيُصَلِّ التَّاسِعَةَ ثُمَّ يَقْعُدُ فَيَذْكُرُ اللَّهَ وَيَحْمَدُهُ وَيَدْعُوهُ ثُمَّ يُسَلِّمُ تَسْلِيمًا يُسْمِعُنَا )
وإن أوتر بإحدى عشرة ، فإنه يسلم من كل ركعتين ، ويوتر منها بواحدة .
أدنى الكمال فيه وما يقرأ منه :
أدنى الكمال في الوتر أن يصلي ركعتين ويسلّم ، ثم يأتي بواحدة ويسلم ، ويجوز أن يجعلها بسلام واحد ، لكن بتشهد واحد لا بتشهدين ، كما سبق .
ويقرأ في الركعة الأولى من الثلاث سورة ( سبح اسم ربك الأعلى ) كاملة . وفي الثانية : الكافرون . وفي الثالثة : الإخلاص .
روى النسائي (1729) عَنْ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ قَالَ : ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقْرَأُ فِي الْوِتْرِ بِسَبِّحْ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى وَقُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ وَقُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ) . وصححه الألباني في صحيح النسائي .
فكل هذه الصفات في صلاة الوتر قد جاءت بها السنة ، والأكمل أن لا يلتزم المسلم صفة واحدة ، بل يأتي بهذه الصفة مرة وبغيرها أخرى .. وهكذا . حتى يكون فعل السنن جميعها .
والله تعالى أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط§ظ„ظƒظٹظپظٹط§طھ ط§ظ„ظˆط§ط±ط¯ط© ظ„طµظ„ط§ط© ط§ظ„ظˆطھط± (http://www.islam-qa.com/ar/ref/46544/صلاة%20الوتر)




متى ينتهي وقت صلاة الوتر ؟

متى ينتهي وقت الشفع والوتر ؟ وأتعمد أن أؤخرها حتى أدرك تكبيرة الفجر .



الحمد لله
وقت صلاة الوتر من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر .
راجع السؤال ( 46544 (http://www.islam-qa.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=46544) ) .
فإذا طلع الفجر خرج وقتها ، بدليل قول النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَوْتِرُوا قَبْلَ أَنْ تُصْبِحُوا ) رواه مسلم (754) .
وروى مسلم (750) عَنْ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُما أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (بَادِرُوا الصُّبْحَ بِالْوِتْرِ) .
وروى مسلم (752) أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : (الْوِتْرُ رَكْعَةٌ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ) .
وروى الترمذي (469) عَنْ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُما عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (إِذَا طَلَعَ الْفَجْرُ فَقَدْ ذَهَبَ كُلُّ صَلَاةِ اللَّيْلِ وَالْوِتْرُ ، فَأَوْتِرُوا قَبْلَ طُلُوعِ الْفَجْرِ) صححه الألباني في صحيح الترمذي.
وروى البخاري (472) ومسلم (749) أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : (صَلَاة اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى ، فَإِذَا خَشِيَ الصُّبْحَ صَلَّى وَاحِدَةً فَأَوْتَرَتْ لَهُ مَا صَلَّى) .
قال الشيخ ابن عثيمين :
"فدل على أن الوتر ينتهي وقته بطلوع الفجر ، ولأنه صلاة تختم به صلاة الليل فلا تكون بعد انتهائه" اهـ . مجموع فتاوى ابن عثيمين (14/115) .
وذهب بعض العلماء إلى أن وقته يمتد بعد طلوع الفجر حتى يصلي الصبح ، واستدلوا بما ورد عن بعض الصحابة أنهم صلوا الوتر بعد طلوع الفجر وقبل إقامة الصلاة .
قال ابن رشد القرطبي :
وأما وقته - أي : الوتر - : فإن العلماء اتفقوا على أن وقته من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر لورود ذلك من طرق شتى عنه عليه الصلاة والسلام ، ومن أثبت ما في ذلك ما خرجه مسلم عن أبي نضرة العوفي أن أبا سعيد أخبرهم أنهم سألوا النبي صلى الله عليه وسلم عن الوتر فقال ‏" ‏الوتر قبل الصبح‏ "‏واختلفوا في جواز صلاته بعد الفجر ، فقوم منعوا ذلك ، وقوم أجازوه ما لم يصل الصبح ، وبالقول الأول قال أبو يوسف ومحمد بن الحسن صاحبا أبي حنيفة وسفيان الثوري ، وبالثاني قال الشافعي ومالك وأحمد ‏.‏وسبب اختلافهم معارضة عمل الصحابة في ذلك بالآثار ...
والذي عندي في هذا : أن هذا من فعلهم ليس مخالفا للآثار الواردة في ذلك - أعني : في إجازتهم الوتر بعد الفجر - بل إجازتهم ذلك هو من باب القضاء لا من باب الأداء ، وإنما يكون قولهم خلاف الآثار لو جعلوا صلاته بعد الفجر من باب الأداء فتأمل هذا ... " بداية المجتهد " ( 1 / 147 ، 148 ) .
وقال الشيخ ابن باز رحمه الله :
والأحاديث في هذا الباب كثيرة ، وهي دالة على أن الوتر ينتهي بطلوع الفجر . فتاوى الشيخ ابن باز (11/306) .
والله أعلم.


الإسلام سؤال وجواب



ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ…طھظ‰ ظٹظ†طھظ‡ظٹ ظˆظ‚طھ طµظ„ط§ط© ط§ظ„ظˆطھط± طں (http://www.islam-qa.com/ar/ref/32577/صلاة%20الوتر)




أذن المؤذن للفجر وهو يصلي الوتر

أستيقظ قبل الفجر بقليل ، وقد يؤذن الفجر ولم أكمل الوتر ، أو أكون في حالة دعاء ، فهل أسجد أو لا أقنت ؟.



الحمد لله
سبق في السؤال (46544 (http://www.islam-qa.com/index.php?ln=ara&ds=qa&QR=46544)) ، (32577 (http://www.islam-qa.com/index.php?ln=ara&ds=qa&QR=32577)) أن وقت صلاة الوتر من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر .
وإذا أذن المؤذن لصلاة الفجر وأنت في صلاة الوتر ، فقد قال الشيخ ابن باز رحمه الله :
"المشروع لكل مؤمن ومؤمنة الإيتار في كل ليلة ، ووقته ما بين صلة العشاء إلى طلع الفجر ، لما ثبت في الصحيحين عن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُما عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قال : (صَلاة اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى ، فَإِذَا خَشِيَ الصُّبْحَ صَلَّى رَكعةً وَاحِدَةً تُوتِرُ لَهُ مَا صَلَّى ) . . . .
والأحاديث في هذا الباب كثيرة ، وهي دالة على أن الوتر ينتهي بطلوع الفجر ، وإذا لم يعلم المصلي طلوع الفجر اعتمد على المؤذن المعروف بتحري الوقت ، فإذا أذن المؤن الذي يتحرى وقت الفجر فاته الوتر ، أما من أذن قبل الفجر فإنه لا يفوت بأذانه الوتر ، ولا يحرم به على الصائم الأكل والشرب ، ولا يدخل به وقت صلاة الفجر . . . .
وبما ذكرنا يتضح أن وقت الوتر ينتهي بأول الأذان إذا كان المؤذن يتحرى الصبح في أذانه ، لكن إذا أذن المؤذن والمسلم في الركعة الأخيرة أكملها لعدم اليقين بطلوع الفجر بمجرد الأذان ، ولا حرج في ذلك إن شاء الله" اهـ
"مجموع فتاوى ابن باز" (11/305) .
وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن رجل يصلي الوتر وأثناء صلاته أذن المؤذن لصلاة الفجر ، فهل يتم صلاته ؟
فأجاب : "نعم ، إذا أذن وهو أثناء الوتر فإنه يتم صلاته ولا حرج عليه" اهـ .
فتاوى ابن عثيمين (14/115) .


الإسلام سؤال وجواب

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط£ط°ظ† ط§ظ„ظ…ط¤ط°ظ† ظ„ظ„ظپط¬ط± ظˆظ‡ظˆ ظٹطµظ„ظٹ ط§ظ„ظˆطھط± (http://www.islam-qa.com/ar/ref/45075/صلاة%20الوتر)

مريم هدى سمر
06-22-2010, 09:49 AM
الفتاوى المتبقية للإجابة عليها

مهلا اخواتي ان شاء الله نحضر الاجابة اليوم او غدا


ما هو حكم الحجاب على جميع المذاهب وهل هناك مذهب لا يفرض الحجاب ؟؟

ما حكم المسلمة التي تصلي وتصوم وتخاف الله ومرضية الوالدين ومحتشمة في لباسها ولا تتبرج إلا أنها دون حجاب ؟؟
وهي في مكان عمل ومجتمع لغير محجبات
وهل تستطيع أن لا تتحجب المرأة إذا لم يكن زوجها يرغب بالحجاب ؟؟
وهل يجوز ان تشيل الحجاب اذا لم تكن ترغب به و تبقى في حدود الستر؟؟
واقصد بالحجاب هو تغطية الشعر

ارجوكم الإجابة وإعطائي آراء كل المذاهب


السلام عليكم
عندي سؤال
اممممم لما اشتري جوال هديه للوحده , واذا كان بلاك بيري
يعني اللي يكون فيه محادثات زي اللي فـ الايميل
هل مثلاً اذا حملت عليه أغاني او اضافت شباب , أخذ أثمها ؟
وانا قصدي أشتري لها الجوال أدخل الفرحه لقلبها , لأن كل قريناتها معاهم الا هي واهلها غير قادرين على هالجوال




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي سؤالي كالتالي وهو مختص بالزكاه

وهو يوجد لدي مبلغ مالي تم ايداعه بالبنك وحال الحول عليه هل فيه زكاه

علي العلم اني اقوم بالصرف منه علي نفسي وهو ينقص ولايزيد وقد اخرجت الزكاه عنه في السنتين الماضيتين


وسؤالي ماحكم الشرع في ذلك المال الذي اقوم بالصرف منه علي نفسي هل فيه زكاه ام لا

وكم مقدار الزكاه في 100 ريال

وصلي وسلم علي نبينا محمد

بارك الله في جهودكم المبذوله

قــــ القلوب ـوت
06-23-2010, 02:55 AM
ما هو حكم الحجاب على جميع المذاهب وهل هناك مذهب لا يفرض الحجاب ؟؟

ما حكم المسلمة التي تصلي وتصوم وتخاف الله ومرضية الوالدين ومحتشمة في لباسها ولا تتبرج إلا أنها دون حجاب ؟؟
وهي في مكان عمل ومجتمع لغير محجبات
وهل تستطيع أن لا تتحجب المرأة إذا لم يكن زوجها يرغب بالحجاب ؟؟
وهل يجوز ان تشيل الحجاب اذا لم تكن ترغب به و تبقى في حدود الستر؟؟
واقصد بالحجاب هو تغطية الشعر

ارجوكم الإجابة وإعطائي آراء كل المذاهب


مشروعيـة الحجـاب
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد:
فقد اطلعت على ما كتبه المدعو: أحمد بهاء الدين في بعض الصحف وما يدعيه من تحليل لما حرمه الله، وخاصة ما نشره في زاوية ( يوميات ) في جريدة الأهرام في الأعداد 36992 و 36993 و 36994 و 36996 من تحامله على الحجاب والنقاب، والدعوة إلى السفور، واعتبار الحجاب بدعة من البدع، واعتباره أنه من الزي، والزي مسألة تتعلق بالحرية الشخصية، وأن النساء كن يلبسن النقاب كتقليد متوارث، وأن الإسلام لم يأمر به ولم يشر إليه، وأن النساء كن يجالسن النبي صلى الله عليه وسلم سافرات، ويعملن في التجارة والرعي والحرب سافرات، وأن العهد ظل كذلك طيلة عهد الخلفاء الراشدين، والدولة الأموية والعباسية، وأنه عندما اعتنق الأتراك الإسلام دخلوا بعاداتهم غير الإسلامية الموروثة عن قبائلهم مثل البرقع واليشمك، وفرضوها على العرب المسلمين فرضا... إلى آخر ما كتبه لإباحة السفور وإنكار الحجاب وغير ذلك من الأباطيل والافتراءات وتحريف الأدلة وصرفها عن مدلولها الحقيقي.
ومن المعلوم أن الدعوة إلى سفور المرأة عن وجهها دعوة باطلة ومنكرة شرعا وعقلا ومناهضة للدين الإسلامي ومعادية له. والمسلم مدعو إلى كل ما من شأنه أن يزيد في حسناته ويقلل من سيئاته سرا وجهرا في كل أقواله وأفعاله وأن يبتعد عن وسائل الفتنة ومزاولة أسبابها وغاياتها.
والعلماء مدعوون إلى نشر الخير وتعليمه بكل مسمياته، سواء في ذلك العبادات والمعاملات والآداب الشرعية فردية كانت أو جماعية. ودعاة السفور المروجون له يدعون إلى ذلك إما عن جهل وغفلة وعدم معرفة لعواقبه الوخيمة، وإما عن خبث نية وسوء طوية لا يعبئون بالأخلاق الفاضلة ولا يقيمون لها وزنا، وقد يكون عن عداوة وبغضاء كما يفعل العملاء والأجراء من الخونة والأعداء فهم يعملون لهذه المفسدة العظيمة والجائحة الخطيرة، ليلا ونهارا، سرا وجهارا، جماعة وأفرادا، إنهم يدعون إلى تحرير المرأة من الفضيلة والشرف والحياء والعفة إلى الدناءة والخسة والرذيلة وعدم الحياء. والواجب الابتعاد عن مواقف الشر ومصائد الشيطان عملا وقولا باللسان والجنان. وعلى المسلم الذي يوجه الناس أن يدعوهم إلى طريق الهدى والرشاد ويقربهم من مواقف العصمة ويبعدهم عن الفتنة ومواقف التهم ليكون بذلك عالما ربانيا. فقد روي عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال لكميل بن زياد في وصيته له: (يا كميل: الناس ثلاثة: عالم رباني، ومتعلم على سبيل النجاة، وهمج رعاع لا خير فيهم أتباع كل ناعق يميلون مع كل ريح مرسلة لا يهتدون بنور العلم ولا يلجؤون إلى ركن وثيق). والدعوة إلى السفور ورفض الحجاب دعوة لا تعود على المسلمين ذكورهم وإناثهم بخير في دينهم ولا دنياهم، بل تعود عليهم بالشر والفجور وكل ما يكرهه الله ويأباه. فالحكمة والخير للمسلمين جميعا في الحجاب لا السفور في حال من الأحوال، وبما أن أصل الحجاب عبادة لأمر الإسلام ونهيه عن ضده في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم كما سنبينه فيما بعد إن شاء الله فهو أيضا وقاية لأنه يساعد على غض البصر الذي أمر الله سبحانه وتعالى بِغَضِّه ويساعد على قطع أطماع الفسقة الذين في قلوبهم مرض، ويبعد المرأة عن مخالطة الرجال ومداخلتهم كما أنه يساعد على ستر العورات التي تثير في النفوس كوامن الشهوات.
والتبرج ليس تحررا من الحجاب فقط بل هو والعياذ بالله تحرر من الالتزام بشرع الله وخروج على تعاليمه ودعوة للرذيلة، والحكمة الأساسية في حجاب المرأة هي درء الفتنة، فإن مباشرة أسباب الفتنة ودواعيها وكل وسيلة توقع فيها من المحرمات الشرعية ومعلوم أن تغطية المرأة لوجهها ومفاتنها أمر واجب دل على وجوبه الكتاب والسنة وإجماع السلف الصالح.
فمن أدلة الحجاب وتحريم السفور من الكتاب قوله سبحانه وتعالى: {وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}[1].
فجاء في هذه الآية الكريمة ما يدل على وجوب الحجاب وتحريم السفور في موضعين منها: الأول: قوله تعالى: {وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا} وهذا يدل على النهي عن جميع الإبداء لشيء من الزينة إلا ما استثني وهو ملابسها الظاهرة وما خرج بدون قصد ويدل على ذلك التأكيد منه سبحانه وتعالى بتكريره النهي عن إبداء الزينة في نفس الآية. والثاني: قوله تعالى: {وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ} فهو صريح في إدناء الخمار من الرأس إلى الصدر؛ لأن الوجه من الرأس الذي يجب تخميره عقلا وشرعا وعرفا ولا يوجد أي دليل يدل على إخراج الوجه من مسمى الرأس في لغة العرب، كما لم يأت نص على إخراجه أو استثنائه بمنطوق القرآن والسنة ولا بمفهومهما واستثناء بعضهم له وزعمهم بأنه غير مقصود في عموم التخمير مردود بالمفهوم الشرعي واللغوي ومدفوع بأقوال بقية علماء السلف والخلف، كما هو مردود بقاعدتين أوضحهما علماء الأصول ومصطلح الحديث إحداهما: أن حجة الإثبات مقدمة على حجة النفي. والثانية: أنه إذا تعارض مبيح وحاظر قدم الحاظر على المبيح.
ولما كان الله سبحانه وتعالى يعلم ما في المرأة من وسائل الفتنة المتعددة للرجل أمرها بستر هذه الوسائل حتى لا تكون سببا للفتنة فيطمع بها الذي في قلبه مرض. والزينة المنهي عن إبدائها: اسم جامع لكل ما يحبه الرجل من المرأة ويدعوه للنظر إليها سواء في ذلك الزينة الأصلية أو المكتسبة التي هي كل شيء تحدثه في بدنها تجملا وتزينا. وأما الزينة الأصلية: فإنها هي الثابتة كالوجه والشعر وما كان من مواضع الزينة كاليدين والرجلين والنحر وما إلى ذلك. وإذا كان الوجه أصل الزينة وهو بلا نزاع القاعدة الأساسية للفتنة بالمرأة، بل هو المورد والمصدر لشهوة الرجال فإن تحريم إبدائه آكد من تحريم كل زينة تحدثها المرأة في بدنها. قال القرطبي في تفسيره: الزينة على قسمين خلقية ومكتسبة: فالخلقية: وجهها فإنه أصل الزينة وجمال الخلقة ومعنى الحيوانية لما فيه من المنافع وطرق العلوم. وأما الزينة المكتسبة: فهي ما تحاول المرأة في تحسين خلقتها به كالثياب والحلي والكحل والخضاب. أ هـ.
وقال البيضاوي في تفسيره: ({وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ} كالحلي والثياب والأصباغ فضلا عن مواضعها لمن لا يحل أن تبدى له). ا هـ. فإذا كان الوجه هو أصل الزينة بلا نزاع في النقل والعقل فإن الله جلت قدرته حرم على المرأة إبداء شيء من زينتها وهذا عموم لا مخصص له من الكتاب والسنة ولا يجوز تخصيصه بقول فلان أو فلان فأي قول من أقوال الناس يخصص هذا العموم فهو مرفوض لأن عموم القرآن الكريم والسنة المطهرة لا يجوز تخصيصه بأقوال البشر، ولا يجوز تخصيصه عن طريق الاحتمالات الظنية، أو الاجتهادات الفردية، فلا يخصص عموم القرآن إلا بالقرآن الكريم أو بما ثبت من السنة المطهرة أو بإجماع سلف الأمة، ولذلك نقول: كيف يسوغ تحريم الفرع وهو الزينة المكتسبة وإباحة الأصل وهو الوجه الذي هو الزينة الأساسية.
والمراد بقوله جل وعلا: {إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا} كما قال بذلك ابن مسعود رضي الله عنه، وجمع من علماء السلف من المفسرين وغيرهم: (ما لا يمكن إخفاؤه) كالرداء والثوب وما كان يتعاطاه نساء العرب من المقنعة التي تجلل ثيابها، وما يبدو من أسافل الثياب وما قد يظهر من غير قصد كما تقدمت الإشارة لذلك، فالمرأة منهية من أن تبدي شيئا من زينتها ومأمورة بأن تجتهد في الإخفاء لكل ما هو زينة.
وحينما نهى سبحانه وتعالى المرأة عن إبداء شيء من زينتها إلا ما ظهر منها علمها سبحانه وتعالى كيف تحيط مواضع الزينة بلف الخمار الذي تضعه على رأسها فقال: {وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ} يعني من الرأس وأعالي الوجه {عَلَى جُيُوبِهِنَّ} يعني الصدور حتى تكون بذلك قد حفظت الرأس وما حوى والصدر من تحته وما بين ذلك من الرقبة وما حولها لتضمن المرأة بذلك ستر الزينة الأصلية والفرعية. وفي قوله تعالى أيضا في آخر هذه الآية: {وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ} الدلالة على تحريمه سبحانه على المرأة ما يدعو إلى الفتنة حتى بالحركة والصوت. وهذا غاية في توجيه المرأة المسلمة، وحث من الله لها على حفظ كرامتها ودفع الشر عنها.
ويشهد أيضا لتحريم خروج الزينة الأصلية أو المكتسبة فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم بزوجته صفية، وفعل أمهات المؤمنين، وفعل النساء المؤمنات في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد نزول هذه الآية وآية الأحزاب من الستر الكامل بالخمر والجلابيب، وكانت النساء قبل ذلك يسفرن عن وجوههن وأيديهن حتى نزلت آيات الحجاب.. وبذلك يعلم أن ما ورد في بعض الأحاديث من سفور بعض النساء كان قبل نزول آيات الحجاب فلا يجوز أن يستدل به على إباحة ما حرم الله لأن الحجة في الناسخ لا في المنسوخ كما هو معلوم عند أهل العلم والإيمان.
ومن آيات الحجاب الآية السابقة من سورة النور، ومنها قوله تعالى في سورة الأحزاب: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا}[2] قال العلماء: الجلابيب جمع جلباب وهو كل ثوب تشتمل به المرأة فوق الدرع والخمار لستر مواضع الزينة من ثابت ومكتسب.
وقوله تعالى: {ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ} يدل على تخصيص الوجه؛ لأن الوجه عنوان المعرفة، فهو نص على وجوب ستر الوجه، وقوله تعالى: {فَلا يُؤْذَيْنَ} هذا نص على أن في معرفة محاسن المرأة إيذاء لها ولغيرها بالفتنة والشر، فلذلك حرم الله تعالى عليها أن تخرج من بدنها ما تعرف به محاسنها أيا كانت، ولو لم يكن من الأدلة الشرعية على منع كشف الوجه إلا هذا النص منه سبحانه وتعالى لكان كافيا في وجوب الحجاب وستر مفاتن المرأة، ومن جملتها وجهها، وهو أعظمها؛ لأن الوجه هو الذي تعرف به وهو الذي يجلب الفتنة. قالت أم سلمة: (لما نزلت هذه الآية: {يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ} خرج نساء الأنصار كأن على رءوسهن الغربان من السكينة وعليهن أكسية سود يلبسنها). قال ابن عباس: (أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن في حاجة أن يغطين وجوههن من فوق رءوسهن بالجلابيب ويبدين عينا واحدة). وقال محمد بن سيرين: (سألت عبيدة السلماني عن قول الله عز وجل: {يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ} فغطى وجهه ورأسه وأبرز عينه اليسرى). وأقوال المفسرين في الموضوع كثيرة لا يتسع المقام لذكرها.
ومن آيات الحجاب أيضا قوله تعالى: {وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ}[3] فهذه الآية نص واضح في وجوب تحجب النساء عن الرجال وتسترهن منهم، وقد أوضح الله سبحانه في هذه الآية الحكمة في ذلك وهي أن التحجب أطهر لقلوب الرجال والنساء وأبعد عن الفاحشة وأسبابها.
وهذه الآية عامة لأزواج النبي صلى الله عليه وسلم وغيرهن من المؤمنات. قال القرطبي رحمه الله: (ويدخل في هذه الآية جميع النساء بالمعنى، وبما تضمنته أصول الشريعة من أن المرأة كلها عورة بدنها وصوتها فلا يجوز كشف ذلك إلا لحاجة كالشهادة عليها أو داء يكون ببدنها إلى غير ذلك من الآيات الدالة على وجوب الحجاب )، وقول القرطبي رحمه الله: إن صوت المرأة عورة؛ يعني إذا كان ذلك مع الخضوع، أما صوتها العادي فليس بعورة، لقول الله سبحانه: {يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَعْرُوفًا}[4] فنهاهن سبحانه عن الخضوع في القول لئلا يطمع فيهن أصحاب القلوب المريضة بالشهوة، وأذن لهن سبحانه في القول المعروف، وكان النساء في عهد النبي صلى الله عليه وسلم يكلمنه ويسألنه عليه الصلاة والسلام ولم ينكر ذلك عليهن، وهكذا كان النساء في عهد أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يكلمن الصحابة ويستفتينهم فلم ينكروا ذلك عليهن، وهذا أمر معروف ولا شبهة فيه.
وأما الأدلة من السنة فمنها: ما ثبت في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بخروج النساء إلى مصلى العيد قلنا يا رسول الله إحدانا ليس لها جلباب فقال ((لتلبسها أختها من جلبابها)) متفق عليه، فدل على أن المعتاد عند نساء الصحابة ألا تخرج المرأة إلا بجلباب، وفي الأمر بلبس الجلباب دليل على أنه لا بد من التستر والحجاب وكذا ما ثبت في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي الفجر فيشهد معه نساء من المؤمنات متلفعات بمروطهن ثم يرجعن إلى بيوتهن ما يعرفهن أحد من الغلس) وقد أجمع علماء السلف على وجوب ستر المرأة المسلمة لوجهها وأنه عورة يجب عليها ستره إلا من ذي محرم. قال ابن قدامة في المغنى: (والمرأة إحرامها في وجهها، فإن احتاجت سدلت على وجهها)، وجملته أن المرأة يحرم عليها تغطية وجهها في إحرامها كما يحرم على الرجل تغطية رأسه، إلا ما روي عن أسماء أنها كانت تغطي وجهها وهي محرمة، وقد روى البخاري وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا تنتقب المرأة ولا تلبس القفازين)) فأما إذا احتاجت إلى ستر وجهها لمرور الرجال قريبا منها فإنها تسدل الثوب فوق رأسها على وجهها، لما روي عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان الركبان يمرون بنا ونحن محرمات مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها فإذا جاوزونا كشفنا وإنما منعت المرأة المحرمة من البرقع والنقاب ونحوهما مما يصنع لستر الوجه خاصة ولم تمنع من الحجاب مطلقا، قال أحمد: (إنما لها أن تسدل على وجهها فوق وليس لها أن ترفع الثوب من أسفل). ا هـ.
وقال ابن رشد في البداية: (وأجمعوا على أن إحرام المرأة في وجهها وأن لها أن تغطي رأسها وتستر شعرها وأن لها أن تسدل ثوبها على وجهها من فوق رأسها سدلا خفيفا تستتر به عن نظر الرجال إليها).
إلى غير ذلك من كلام العلماء. فيؤخذ من هذا ونحوه أن علماء الإسلام قد أجمعوا على كشف المرأة وجهها في الإحرام، وأجمعوا على أنه يجب عليها ستره بحضور الرجال، فحيث كان كشف الوجه في الإحرام واجبا فستره في غيره أوجب.
وكانت أسماء رضي الله عنها تستر وجهها مطلقا، وانتقاب المرأة في الإحرام، لا يجوز لنهيه صلى الله عليه وسلم عن ذلك في الحديث المتقدم وهو من أعظم الأدلة على أن المرأة كانت تستر وجهها في الأحوال العادية ومعنى ((لا تنتقب المرأة ولا تلبس القفازين)) أي لا تلبس ما فصل وقطع وخيط لأجل الوجه كالنقاب ولأجل اليدين كالقفازين، لا أن المراد أنها لا تغطي وجهها وكفيها كما توهمه البعض فإنه يجب سترهما لكن بغير النقاب والقفازين. هذا ما فسره به الفقهاء والعلماء ومنهم العلامة الصنعاني رحمه الله تعالى. وبهذا يعلم وجوب تحجب المرأة وسترها لوجهها وأنه يحرم عليها إخراج شيء من بدنها وما عليها من أنواع الزينة مطلقا إلا ما ظهر من ذلك كله في حالة الاضطرار أو عن غير قصد كما سلف بيان ذلك، وهذا التحريم جاء لدرء الفتنة. ومن قال بسواه أو دعا إليه فقد غلط وخالف الأدلة الشرعية ولا يجوز لأحد اتباع الهوى أو العادات المخالفة لشرع الله سبحانه وتعالى. لأن الإسلام هو دين الحق والهدى والعدالة في كل شيء، وفيه الدعوة إلى مكارم الأخلاق ومحاسن الأعمال والنهي عما يخالفها من مساوئ الأخلاق وسيئ الأعمال.
والله المسئول أن يوفقنا وجميع المسلمين لما يرضيه وأن يعيذنا من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا إنه جواد كريم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه.



****************


حكم الإفتاء بجواز ترك الحجاب





بعض العلماء يفتون بأن الحجاب للمرأة إذا ما تركته ليس هو بحرام بإجماع العلماء، مستدلين بحديث النبي -صلى الله عليه وسلم- الذي معناه: إن المرأة إذا بلغت لا يجوز أن يظهر منها إلا الوجه والكفان؟


هذا القول غلط، المرأة عليها الحجاب؛ لقول الله عز وجل في كتابه الكريم في سورة الأحزاب: وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ (53) سورة الأحزاب. فبين سبحانه أنه لا بد من الحجاب، ولم يقل إلا الوجه، أو الكفين، بل أطلق، فاسألوهن من وراء حجاب، أو خمار، أو جلباب تستر به نفسها، أي حجاب يحصل به المقصود حتى لا ترى زينتها فالحمد لله، ثم بين سبحانه أن هذا أطهر لقلوب الجميع، بين العلة، قال: ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن، يعني أطهر من الميل إلى الفاحشة والوقوع في الفاحشة، وأسلم للجميع؛ لأن بروز المرأة من أسباب الفتنة، فإذا احتجبت كان هذا من أسباب سلامة القلوب، ولهذا في الآية الأخرى من سورة النور يقول سبحانه: وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ... (31) سورة النــور الآية، أما الحديث الذي ذكره السائل هو حديث ضعيف، لا يصح عن النبي -صلى الله عليه وسلم-، وهو ما روي عن عائشة رضي الله عنها أن أسماء بنت أبي الصديق رضي الله عنهم جميعاً دخلت على النبي -صلى الله عليه وسلم- وعليها ثياب رقاق، فأعرض عنها النبي -صلى الله عليه وسلم- وقال: (يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يصلح أن يرى منها إلا هذا وهذا)، وأشار إلى وجهه وكفيه، احتج بهذا بعض الناس على أن المرأة الأجنبية لها أن تكشف وجهها وكفيها عند الأجنبي كأخي زوجها، وزوج أختها، وابن عمها، وغيرهم من الناس، وهذا غلط، والحديث ضعيف لا يصح عن النبي -صلى الله عليه وسلم-؛ لأن فيه علل كثيرة، إحداها أنه منقطع؛ لأن في الرواية خالد بن دريك عن عائشة و لم يسمع منها، الثانية أن في سنده سعيد بن بشير وهو ضعيف لا يحتج بروايته، العلة الثالثة: أنه من رواية قتادة عن خالد بن دريك وهو مدلس في العنعنة، العلة الرابعة: أن هذا منكر في متنه؛ لأنه لا يليق بأسماء المرأة الصالحة زوجة الزبير ومعروفة بالخير، والاستقامة لا يليق بها أن تدخل على النبي -صلى الله عليه وسلم- في ثياب الرقاق، هذا منكر المتن شاذ مخالف للأحاديث الصحيحة والآيات، خامساً: أن هذا يحتمل أن يكون هذا قبل نزول آيات الحجاب، حين كانت للمرأة يباح لها أن تكشف ثم نزل الحجاب وأمر النساء بالتستر، فهذه علل خمس في هذا الحديث، فهو مخالف لنص الآية الكريمة، وإذا سألتموهن متاعاً فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن. مع ما فيه من العلل، ومع مخالفته لقوله تعالى: ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن...الآية فالوجه من الزينة والكفان من الزينة نسأل الله للجميع الهداية والتوفيق.




ظ…ط´ط±ظˆط¹ظٹظ€ط© ط§ظ„ط­ط¬ظ€ط§ط¨ | ط§ظ„ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط±ط³ظ…ظٹ ظ„ط³ظ…ط§ط­ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ط¹ط¨ط¯ط§ظ„ط¹ط²ظٹط² ط¨ظ† ط¨ط§ط² (http://www.binbaz.org.sa/mat/8285)



ط­ظƒظ… ط§ظ„ط¥ظپطھط§ط، ط¨ط¬ظˆط§ط² طھط±ظƒ ط§ظ„ط­ط¬ط§ط¨ | ط§ظ„ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط±ط³ظ…ظٹ ظ„ط³ظ…ط§ط­ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ط¹ط¨ط¯ط§ظ„ط¹ط²ظٹط² ط¨ظ† ط¨ط§ط² (http://www.binbaz.org.sa/mat/10517)

قــــ القلوب ـوت
06-23-2010, 03:09 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخواتي سؤالي كالتالي وهو مختص بالزكاه

وهو يوجد لدي مبلغ مالي تم ايداعه بالبنك وحال الحول عليه هل فيه زكاه

علي العلم اني اقوم بالصرف منه علي نفسي وهو ينقص ولايزيد وقد اخرجت الزكاه عنه في السنتين الماضيتين


وسؤالي ماحكم الشرع في ذلك المال الذي اقوم بالصرف منه علي نفسي هل فيه زكاه ام لا

وكم مقدار الزكاه في 100 ريال

وصلي وسلم علي نبينا محمد

بارك الله في جهودكم المبذوله






الزكاة على ما يجمعه الإنسان من عمل يده ثم ينفقه قبل أن يبلغ النصاب





إني ربة بيت، وشغلي أخيط ملابس نسائية وملابس أطفال، والأجرة التي أتقاضاها أصرفها على البيت والأولاد؛ لأن زوجي حالته متواضعة، هل عليّ خمس وزكاة، وإني أخيط منذ عشر سنوات لكن لم أجمع مالاً أصرفه؟ أرجو أن تفيدوني جزاكم الله خيراً.


ليس عليك زكاة إذا كنت تنفقين ما يحصل من الخياطة وغيرها في حاجة البيت ليس عليك زكاة وأنت مأجورة على عملك ولا بأس عليك في ذلك وهذا من باب التعاون مع الزوج على الخير والهدى والصلاح إلا إذا اجتمع عندك مال وحال عليه الحول تزكيه إذا كان يبلغ النصاب، إذا اجتمع عندك نقود مثل مائة مائتين ثلاث أكثر وأحرزتيها حتى حال عليها الحول، عليك أن تزكيها لأن النصاب ستة وخمسون ريال فضة أو ما يقوم مقامه من الأموال الأخرى، فإذا حفظت هذا النصاب حتى حال عليه الحول عليك أن تزكيه، أما ما دمت كل ما جاءك شيء أنفقتيه فليس عليك زكاة، وأما التسمية أم رزاق، هذا لا يصح لا يجوز، فالرزاق هو الله سبحانه وتعالى، لا يقال أم رزاق ولا أم خلاق لكن يقال أم عبد الرازق أم عبد الخالق فإذا كنت أم رزاق غيري قولي أم عبد الزراق، أم عبد الرزاق هكذا لا بأس.


ط§ظ„ط²ظƒط§ط© ط¹ظ„ظ‰ ظ…ط§ ظٹط¬ظ…ط¹ظ‡ ط§ظ„ط¥ظ†ط³ط§ظ† ظ…ظ† ط¹ظ…ظ„ ظٹط¯ظ‡ ط«ظ… ظٹظ†ظپظ‚ظ‡ ظ‚ط¨ظ„ ط£ظ† ظٹط¨ظ„ط؛ ط§ظ„ظ†طµط§ط¨ | ط§ظ„ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط±ط³ظ…ظٹ ظ„ط³ظ…ط§ط­ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ط¹ط¨ط¯ط§ظ„ط¹ط²ظٹط² ط¨ظ† ط¨ط§ط² (http://www.binbaz.org.sa/mat/13535)


ومقدار الرزكاة في كل مئه هو ربع العشر اي ريالان ونصف

مريم هدى سمر
06-23-2010, 10:42 AM
السلام عليكم
عندي سؤال
اممممم لما اشتري جوال هديه للوحده , واذا كان بلاك بيري
يعني اللي يكون فيه محادثات زي اللي فـ الايميل
هل مثلاً اذا حملت عليه أغاني او اضافت شباب , أخذ أثمها ؟
وانا قصدي أشتري لها الجوال أدخل الفرحه لقلبها , لأن كل قريناتها معاهم الا هي واهلها غير قادرين على هالجوال



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هذه الفتوى قد تكون قريبة لمعنى سؤالك غلاتي



السؤال

بارك الله فيكم تقول السائلة فضيلة الشيخ ما ردكم على من تهدي علبة عطر لامرأة أخرى هل يجوز هذا علما بان المهدى إليها تذهب إلى الشارع وهي متعطرة بهذا العطر وهل يلحق صاحبة الهدية إثم؟

الجواب

الشيخ: إهداء الطيب إلى المرأة لا بأس به في الأصل لأن الهديه تجلب المودة وتذهب السخيمة وللمهدي أجر وإذا استخدمتها المهدى إليها على وجه محرم فالإثم عليها لكن إذا كانت المهدى إليها قد عرفت أنها تخرج إلى الأسواق متطيبة وأنها سوف تستعمل هذا الطيب لخروجها إلى الأسواق فإنه لا يجوز أن يهدى إليها شيء من الطيب لأن ذلك من باب المعونة على الإثم والعدوان وقد قال الله تبارك وتعالى (ولا تعاونوا على الأثم والعدوان) نعم.


الموسوعة الشاملة - فتاوى نور على الدرب للعثيمين (http://islamport.com/d/2/ftw/1/25/2043.html?zoom_highlightsub=%CC%E1%C8+%C7%E1%D1%D2 %DE)



وضعي سؤالك هنا يكون أفضل غاليتي



اطـرح سؤالـك هـنا - منتدى الإرشاد للفتاوى الشرعية (http://al-ershaad.com/vb4/forumdisplay.php?f=3)


بالتوفيق

..AnGeL..
06-23-2010, 08:52 PM
هل سماع الرقيه الشرعيه المسجله تشفي بأّذن الله من العين او المس او السحر ؟

دمعة بجانب شمعة
06-24-2010, 12:52 AM
السلام عليكم و رحمه الله
اذا كان الشخص يصلي او يقرا القران فسمع جملة " صلى الله عليه و سلم "
- هل يقطع الصلاة و يقول "و عليه الصلاة و السلام"
- هل يتوقف عن قراءة القران و يقول "و عليه الصلاة و السلام"

وحـده منـ الناس
06-24-2010, 04:20 AM
لسلام عليكم ورحمة الله وباركته

هل ياجوز انا ندعي في سجود في صلاة السنه ؟

أميره في مملكتي الصغيره
06-24-2010, 06:27 AM
هل سماع الرقيه الشرعيه المسجله تشفي بأّذن الله من العين او المس او السحر ؟


هل سماع رقية مسجلة يكون من طلب الرقية؟
السؤال : هل الاستماع للرقية من الجوال يدخل في الذين يَسْتَرْقُون ، أو الذي يذهب فقط إلى الراقي ، كما جاء الحديث الذي يقول : ( يدخل الجنة من أمتي سبعون ألفا بغير حساب ، هم الذين لا يسترقون ولا يتطيرون ولا يكتوون وعلى ربهم يتوكلون ) ؟ .


الجواب:

الحمد لله

أولاً:

روى مسلم (218) عَنْ عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مِنْ أُمَّتِي سَبْعُونَ أَلْفًا بِغَيْرِ حِسَابٍ قَالُوا مَنْ هُمْ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ هُمْ الَّذِينَ لَا يَسْتَرْقُونَ وَلَا يَتَطَيَّرُونَ وَلَا يَكْتَوُونَ وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ) .

وجاء عند مسلم (220) من حديث ابن عباس رضي الله عنهما : (لاَ يَرْقُون) ، وقد حكم العلماء على هذا اللفظ بأنه وهم من الراوي ، وأن الصواب : (لَا يَسْتَرْقُونَ) .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :

" ولم يقل : (لاَ يَرْقُون) وإن كان ذلك قد روي في بعض طرق مسلم فهو غلط ؛ فإن النبي صلى الله عليه وسلم رقَى نفسه ، وغيره ، لكنه لم يسترق ؛ فالمسترقي : طالب الدعاء من غيره ، بخلاف الراقي لغيره ؛ فإنه داعٍ له " انتهى من " اقتضاء الصراط المستقيم " ( ص 448 ) .

وقال رحمه الله :

" والفرق بين الراقي والمسترقي : أن المسترقي : سائل ، مستعط ، ملتفت إلى غير الله بقلبه ، والراقي : محسنٌ ، نافع " انتهى .

" المستدرك على مجموع فتاوى ابن تيمية " ( 1 / 18 ) .

فعلى هذا ، فالذي من صفة هؤلاء السبعين ألفاً : أنهم لا يطلبون من أحد أن يرقيهم .

لأن معنى (لَا يَسْتَرْقُونَ) أي : لا يطلبون الرقية من غيرهم ؛ أما إذا رقى الإنسان نفسه ، أو رقى غيره : فلا كراهة في ذلك .

ثانياً :

أما سماع الرقية من الشريط أو الهاتف المحمول أو غير ذلك من الأجهزة ، فالذي يظهر لنا أن ذلك ليس من باب طلب الرقية .

وسماع الرقية بهذه الطريقة نافع إن شاء الله تعالى ، وقد استفاد بها كثيرون ، وإن كان الأفضل أن يقرأ الإنسان القرآن بنفسه ، أو يقرأ عليه غيره .

وقد أفتى الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله : بأن قراءة سورة البقرة من الراديو يحصل بها طرد الشيطان من البيت .

"مجموع فتاوى الشيخ ابن باز" (24/413) .

والله أعلم



الإسلام سؤال وجواب

أميره في مملكتي الصغيره
06-24-2010, 10:00 AM
لسلام عليكم ورحمة الله وباركته

هل ياجوز انا ندعي في سجود في صلاة السنه ؟



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

هل يجوز الدعاء المطلق في الصلوات المكتوبة؟
السؤال : هل يجوز الدعاء المطلق في الفرائض - الصلوات المكتوبة - ؟



الجواب :
الحمد لله
يستحب للمصلي – سواء كانت صلاة فريضة أم نافلة – أن يجتهد في الدعاء في الصلاة في موضعين اثنين : في السجود ، وقبيل التسليم ، وفي صلاة الوتر عند القنوت أيضا ، فقد جاءت الأدلة الصحيحة تدل على ذلك ، وذلك فيما رواه الإمام مسلم رحمه الله في صحيحه (479) عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (وَأَمَّا السُّجُودُ فَاجْتَهِدُوا فِي الدُّعَاءِ ، فَقَمِنٌ – أي : جدير وحقيق - أَنْ يُسْتَجَابَ لَكُمْ) .
وقد بين كثير من الفقهاء كالمالكية والشافعية أن الدعاء في هذين الموضعين – في السجود ، وقبيل التسليم – هو من الدعاء المطلق ، فلا يشترط أن يكون واردا بنصه في الكتاب والسنة ، بل للمصلي أن يدعو بحاجاته الدنيوية والدينية بأي صيغة كانت ، وله أن يسأل الله تعالى ما شاء من خيري الدنيا والآخرة ، وإن لم يكن هذا الدعاء مأثورا في كتب السنة .
والدليل عليه إطلاق الحديث السابق : (فَاجْتَهِدُوا فِي الدُّعَاءِ) ، حيث أطلق الاجتهاد في اختيار الدعاء ، ولم يشترط وروده في الكتاب والسنة .
وقد سبق تقرير هذه المسألة وذكر أدلة أخرى لها في جواب السؤال رقم : (75058) (http://islamqa.com/ar/ref/75058) ، (104907) (http://islamqa.com/ar/ref/104907) ، (105282) (http://islamqa.com/ar/ref/105282) .
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

مريم هدى سمر
06-24-2010, 03:51 PM
لسلام عليكم ورحمة الله وباركته

هل ياجوز انا ندعي في سجود في صلاة السنه ؟

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


هل يشترط في أدعية الصلاة أن تكون مما ثبت في السنة؟

في قيام الليل عندما يطيل المصلي الركوع أو السجود هل يجب عليه أن يأتي بجميع الأذكار الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم أو الدعاء بما شاء من الأدعية ؟.



الحمد لله
لا حرج على المصلي أن يدعو في صلاته بما شاء , مما ورد في السنة – وهو أفضل الأدعية وأجمعها , ومما لم يَرِدْ مما يجوز الدعاء به .
ومن دعا بما ورد في الشرع فله ثوابٌ على اتباعه ما ورد في الشرع ، وله أجرٌ على دعائه .
ومن النصوص المبيحة لعموم الدعاء بما يجوز قوله صلى الله عليه وسلم : ( ثم يتخيّر من المسألة ما شاء ) وفي لفظ : ( ثم يتخيّر من الدعاء أعجبه إليه فيدعو ) رواه البخاري ( 835 ) ومسلم ( 402 ) وقد ورد هذا في الدعاء قبل التسليم من الصلاة .
وقال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :
" يشرع للمؤمن أن يدعو في صلاته في محل الدعاء سواء كانت الصلاة فريضة أو نافلة ، ومحل الدعاء في الصلاة هو السجود ، وبين السجدتين ، وفي آخر الصلاة بعد التشهد والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وقبل التسليم ، كما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يدعو بين السجدتين بطلب المغفرة ، وثبت أنه كان يقول بين السجدتين : ( اللهم اغفر لي وارحمني واهدني واجبرني وارزقني وعافني ) .
وقال عليه الصلاة والسلام : ( أما الركوع فعظِّموا فيه الرب ، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقَمِن – أي : جدير وحقيق - أن يُستجاب لكم ) أخرجه مسلم في صحيحه ، وخرَّج مسلم أيضا عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء ) .
وفي الصحيحين عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم لما علَّمه التشهد قال : ( ثم ليتخير بعد من المسألة ما شاء ) ، وفي لفظ : ( ثم ليتخيَّر من الدعاء أعجبه إليه فيدعو ) .
والأحاديث في هذا المعنى كثيرة ، وهي تدل على شرعية الدعاء في هذه المواضع بما أحبه المسلم من الدعاء سواء كان يتعلق بالآخرة أو يتعلق بمصالحه الدنيوية , بشرط ألا يكون في دعائه إثم ولا قطيعة رحم ، والأفضل أن يكثر من الدعاء المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم " انتهى .
" فتاوى الشيخ ابن باز " ( 11 / 171 ، 172 ) .
وقال رحمه الله أيضاً :
" الدعاء في الصلاة لا بأس به سواء كان لنفسه أو لوالديه أو لغيرهما ، بل هو مشروع ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء ) . . . ثم ذكر الأحاديث المتقدمة ثم قال : فإذا دعا في سجوده أو في آخر الصلاة لنفسه أو لوالديه أو المسلمين : فلا بأس ؛ لعموم هذه الأحاديث وغيرها " انتهى .
" فتاوى الشيخ ابن باز " ( 11 / 173 ، 174 ) .
والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ‡ظ„ ظٹط´طھط±ط· ظپظٹ ط£ط¯ط¹ظٹط© ط§ظ„طµظ„ط§ط© ط£ظ† طھظƒظˆظ† ظ…ظ…ط§ ط«ط¨طھ ظپظٹ ط§ظ„ط³ظ†ط©طں (http://islamqa.com/ar/ref/75058)

مريم هدى سمر
06-24-2010, 03:58 PM
السلام عليكم و رحمه الله
اذا كان الشخص يصلي او يقرا القران فسمع جملة " صلى الله عليه و سلم "
- هل يقطع الصلاة و يقول "و عليه الصلاة و السلام"
- هل يتوقف عن قراءة القران و يقول "و عليه الصلاة و السلام"

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


حكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أثناء قراءة الإمام في الصلاة

السؤال: هل تجوز الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، إذا قرأ الإمام : (يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلّموا تسليماً) ؟



الجواب:
الحمد لله
"إذا كنت خلف الإمام في الصلاة وهو يقرأ جهراً فعليك أن تنصت وتستمع لقراءته ولا تتكلم وهو يقرأ ، ولو بذكر أو دعاء لقوله تعالى : (وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنصِتُوا) . أجمعوا على أنها في الصلاة ، وورد في الحديث : (إذا كبّر الإمام فكبروا ، وإذا قرأ فأنصتوا). فأما إن قرأ الإمام هذه الآية في خطبة جمعة أو عيد أو سمعت من يقرؤها وأنت خارج الصلاة ، أو قرأت ذلك أنت فإنه يشرع ويتأكد أن تصلي على النبي صلى الله وعليه وسلم ، كما تشرع في سائر الأوقات ، وفيها فضل عظيم" انتهى .
فضيلة الشيخ ابن جبرين حفظه الله .
"فتاوى إسلامية" (1/291) .



الإسلام سؤال وجواب


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط­ظƒظ… ط§ظ„طµظ„ط§ط© ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„ظ†ط¨ظٹ طµظ„ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ„ظٹظ‡ ظˆط³ظ„ظ… ط£ط«ظ†ط§ط، ظ‚ط±ط§ط،ط© ط§ظ„ط¥ظ…ط§ظ… ظپظٹ ط§ظ„طµظ„ط§ط© (http://islamqa.com/ar/ref/121580/الصلاة%20على%20النبي%20أثناء%20الصلاة)

فراولة وليمونة
06-24-2010, 04:23 PM
هل يجوز اقرا سور القران من كتاب التفسير في فترة الحيض ؟

أميره في مملكتي الصغيره
06-25-2010, 12:47 AM
هل يجوز اقرا سور القران من كتاب التفسير في فترة الحيض ؟



قراءة القرآن أثناء الحيض
هل يمكن للمرأة أن تقرأ القرآن أثناء فترة الحيض أو الدورة الشهرية ؟


الحمد لله
هذه المسألة مما اختلف فيه أهل العلم رحمهم الله :
فجمهور الفقهاء على حرمة قراءة الحائض للقرآن حال الحيض حتى تطهر ، ولا يستثنى من ذلك إلا ما كان على سبيل الذّكر والدّعاء ولم يقصد به التلاوة كقول : بسم الله الرحمن الرحيم ، إنا لله وإنا إليه راجعون ، ربنا آتنا في الدنيا حسنة … الخ مما ورد في القرآن وهو من عموم الذكر .
واستدلوا على المنع بأمور منها :
1- أنها في حكم الجنب بجامع أن كلاً منها عليه الغسل ، وقد ثبت من حديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يعلمهم القرآن وكان لا يحجزه عن القرآن إلا الجنابة " رواه أبو داود (1/281) والترمذي (146) والنسائي (1/144) وابن ماجه (1/207) وأحمد (1/84) ابن خزيمة (1/104) قال الترمذي : حديث حسن صحيح ، وقال الحافظ ابن حجر : والحق أنه من قبيل الحسن يصلح للحجة .
2- ما روي من حديث ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لا تقرأ الحائض ولا الجنب شيئاً من القرآن " رواه الترمذي (131) وابن ماجه (595) والدارقطني (1/117) والبيهقي (1/89) وهو حديث ضعيف لأنه من رواية إسماعيل بن عياش عن الحجازيين وروايته عنهم ضعيفة ، قال شيخ الإسلام ابن تيمية (21/460) : وهو حديث ضعيف باتفاق أهل المعرفة بالحديث أ.هـ . وينظر : نصب الراية 1/195 والتلخيص الحبير 1/183 .
وذهب بعض أهل العلم إلى جواز قراءة الحائض للقرآن وهو مذهب مالك ، ورواية عن أحمد اختارها شيخ الإسلام ابن تيمية ورجحه الشوكاني واستدلوا على ذلك بأمور منها :
1- أن الأصل الجواز والحل حتى يقوم دليل على المنع وليس هناك دليل يمنع من قراءة الحائض للقرآن ، قال شيخ الإسلام ابن تيمية : ليس في منع الحائض من القراءة نصوص صريحة صحيحة ، وقال : ومعلوم أن النساء كن يحضن على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولم يكن ينههن عن قراءة القرآن ، كما لم يكن ينههن عن الذكر والدعاء .
2- أن الله تعالى أمر بتلاوة القرآن ، وأثنى على تاليه ووعده بجزيل الثواب وعظيم الجزاء فلا يمنع من ذلك إلا من ثبت في حقه الدليل وليس هناك ما يمنع الحائض من القراءة كما تقدم .
3- أن قياس الحائض على الجنب في المنع من قراءة القرآن قياس مع الفارق لأن الجنب باختياره أن يزيل هذا المانع بالغسل بخلاف الحائض ، وكذلك فإن الحيض قد تطول مدته غالباً ، بخلاف الجنب فإنه مأمور بالإغتسال عند حضور وقت الصلاة .
4- أن في منع الحائض من القراءة تفويتاً للأجر عليها وربما تعرضت لنسيان شيء من القرآن أو احتاجت إلى القراءة حال التعليم أو التعلم .
فتبين مما سبق قوة أدلة قول من ذهب إلى جواز قراءة الحائض للقرآن ، وإن احتاطت المرأة واقتصرت على القراءة عند خوف نسيانه فقد أخذت بالأحوط .
ومما يجدر التنبيه عليه أن ما تقدم في هذه المسألة يختص بقراءة الحائض للقرآن عن ظهر قلب ، أما القراءة من المصحف فلها حكم آخر حيث أن الراجح من قولي أهل العلم تحريم مس المصحف للمُحدث لعموم قوله تعالى : ( لا يمسه إلا المطهرون ) ولما جاء في كتاب عمرو بن حزم الذي كتبه النبي صلى الله عليه وسلم إلى أهل اليمن وفيه : " ألا يمس القرآن إلا طاهر " رواه مالك 1/199 والنسائي 8/57 وابن حبان 793 والبيهقي 1/87 قال الحافظ ابن حجر : وقد صحح الحديث جماعة من الأئمة من حيث الشهرة ، وقال الشافعي : ثبت عندهم أنه كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقال ابن عبدالبر : هذا كتاب مشهور عند أهل السير معروف عند أهل العلم معرفة يستغني بشهرتها عن الإسناد لأنه أشبه المتواتر لتلقي الناس له بالقبول والمعرفة .أ.هـ وقال الشيخ الألباني عنه : صحيح .التلخيص الحبير 4/17 وانظر : نصب الراية 1/196 إرواء الغليل 1/158 .
حاشية ابن عابدين 1/159 المجموع 1/356 كشاف القناع 1/147 المغني 3/461 نيل الأوطار 1/226 مجموع الفتاوى 21/460 الشرح الممتع للشيخ ابن عثيمين 1/291 .
ولذلك فإذا أرادت الحائض أن تقرأ في المصحف فإنها تمسكه بشيء منفصل عنه كخرقة طاهرة أو تلبس قفازا ، أو تقلب أوراق المصحف بعود أو قلم ونحو ذلك ، وجلدة المصحف المخيطة أو الملتصقة به لها حكم المصحف في المسّ ، والله تعالى أعلم .

الشيخ محمد صالح المنجد

ar-h123
06-25-2010, 07:04 PM
السلام عليكم ,
ارجو ان تفتوني.
انا اغتسلت من الجنابه كامل جسمي ونسيت ان اغسل شعري وتوضأت للصلاةولم انتبه الا بعدماخرجت من الحمام وانتم بكرامه
وثم رجعت وغسلت شعري فقط وتوضأت للصلاة فهل على شىء
ولكم مني كل الشكر

قــــ القلوب ـوت
06-25-2010, 08:02 PM
السلام عليكم ,
ارجو ان تفتوني.
انا اغتسلت من الجنابه كامل جسمي ونسيت ان اغسل شعري وتوضأت للصلاةولم انتبه الا بعدماخرجت من الحمام وانتم بكرامه
وثم رجعت وغسلت شعري فقط وتوضأت للصلاة فهل على شىء
ولكم مني كل الشكر

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

لم اجد غاليتي فتوى قريبه من سؤالك..لكن هذا رقم للفتاوى مباشر عليه مجموعه من المشايخ

باذن الله يفدونك.

8002451000

ar-h123
06-25-2010, 08:51 PM
تسلمييييييييييييين حبيبتي

الفارسيه20
06-27-2010, 03:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يعطيكم العافيه ويجزاكم خير جميعا

بسأل عن حكم...

لبس المرأه البنطال او البجامه الواسعه بالسفر للراحه في الطريق

مع ان العباءه ساتره لايظهر شيء من اللبس ماحكمه ؟؟


افيدوني ....

"* أغاااريد *"
06-27-2010, 03:56 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كيفكم بناات ..؟

بغيت اسألكم متى اخر وقت لخروج صلاة العشاء..!!؟


انا من الريااض

ياليت الي تعرف ترد علي

وجزاكم الله خير

أميره في مملكتي الصغيره
06-28-2010, 05:30 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كيفكم بناات ..؟

بغيت اسألكم متى اخر وقت لخروج صلاة العشاء..!!؟


انا من الريااض

ياليت الي تعرف ترد علي

وجزاكم الله خير



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

وقت صلاة العشاء

البعض يقول أنه يمكن صلاة العشاء حتى أذان الفجر بينما يقول آخرون أنها ينتهي وقتها عند صلاة التهجد والبعض الآخر يقول أنه تحسب الساعات من أذان العشاء حتى أذان الفجر ونقسم على اثنين لتحديد آخر وقت العشاء فما هو الحكم في ذلك ؟ علماً بأن تأخير الصلاة عن وقتها غير مستحب وإنما نريد أن نستفيد من معرفة الحكم.



الحمد لله
الواجب أن تكون صلاة العشاء قبل نِصْفِ اللَّيل ، ولا يجوز تأخيرها إلى نصف الليل ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( وَقْتُ العِشاء إلى نصف الليل ) رواه مسلم (المساجد ومواضع الصلاة/964) ، فعليك أن تُصَلِّيها قبل نصف الليل على حساب دورات الفَلَكْ ، فإنّ الليل يَزِيد ويَنْقُص ، والضَابط هو نصف الليل بالساعات ، فإذا كان الليل عشر ساعات ، لم يَجُزْ أنْ تُؤَخرها إلى نهاية الساعة الخامسة ، وأفضل ما يكون أن تكون في ثلث الليل الأول ، ومن صلاها في أول الوقت فلا بأس لكن إذا أُخِّرت بعض الوقت فهو الأفضل ، لأن الرسول عليه الصلاة والسلام كان يَسْتَحِبُّ أن يُؤَخِّر صلاة العشاء بعض الوقت ومن صلاها أول الوقت ، بعد غروب الشفق - وهو الحُمْرَة التي في الأُفُقِ الطولي - فلا بأس ، والله أعلم .


مجموعة فتاوى الشيخ عبد العزيز ابن باز 10/386

أميره في مملكتي الصغيره
06-28-2010, 05:37 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يعطيكم العافيه ويجزاكم خير جميعا

بسأل عن حكم...

لبس المرأه البنطال او البجامه الواسعه بالسفر للراحه في الطريق

مع ان العباءه ساتره لايظهر شيء من اللبس ماحكمه ؟؟


افيدوني ....



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

السؤال:

لماذا لبس البنطال حرام تحت العباءة مع أني سمعت في خطبة أحد الشيوخ أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال فيما معناه بارك الله في المرأة المتسرولة، والسروال هو البنطال. فلو كان البنطال غير ظاهر أو رمز للزينة فأين الحرمة؟
أيضا ما الحكم إن كانت العباءة ساترة؟


المفتي:حامد بن عبد الله العلي (http://www.islamway.com/?iw_s=Fatawa&iw_a=mufties&mufti_id=154)

ليس المحرم أن تلبس المرأة السروال تحت العباءة، فهذا كان معروفًا ومنتشرًا ـ مع أن حديث "رحم الله المتسرولات من النساء" ضعيف الإسناد. ولكن الخوف من البنطلون الذي يلبس تحت الجلباب المفتوح من أمام، أو الذي يفصل تفصيلا، فيكون للبنطلون أثر في إظهار الرشاقة، وإبراز القوام الجميل، أو ينفتح مع المشي فيظهر لبسها للبنطلون وفي ذلك من استدعاء نظر الرجل ما فيه. ولو أن المحجبة فقهت معنى الحجاب، لما احتاجت إلى كثير من الأسئلة؛ فمعناه أن لا يكون في لباسها ولا مشيتها ما يستدعي النظر ويلفته، سواءً بسبب ظهور شيء من الجسد، أو ضيق في الثوب، أو خشية انكشاف جزء منه بسبب طبيعة خياطته، أو بسبب لونه الجذاب.
أما عن سؤال أن تكون العباءة ساترة، فلاريب أن لبس البنطلون يفصل جسد المرأة، والعباءة من فوقه لا تكون دائمًا فضفاضة بحيث يتلاشـى كل أثر للبنطلون في تفصيل جسدها، فذلك يختلف باختلاف العباءات، ولهذا فإني لا أفتي بجواز لبس البنطلون تحت العباءة، خشية التباس الأمر وانفتاح الباب.

والله أعلم.

نمله لابسه فستان
06-28-2010, 07:18 AM
صباح الخير يافراشات ياداعاياتا اولا بقولكم الموضوع انا بنت محافظة نوعا ماءيعني ماسمع لاغاني لو سمعتة بالصدفة احس بضيقة المهم ونجي لة وهو ان ابني الصغير يحب الرسووم المتحركة جد وخصوصا قناة براعم وسبيستون المشكلة هو وحيدي في البيت يعني لازم اقعد اتابع معة تخيلو وش كبري واتابع رسوووم عشانة لانة لحالة المهمالبيت كلة موسيقى يعني ثلاث ساعات باليوم والبيت فية موسيقى تخيلو والقنوات هذي تلقائي عندنا مو من الستالايت قنا ةالهيئة الملكيةواللة قبل اتزوج بيتنا مافية الا الاولى والثانية وش اسوي مو الموسيقى مثل الغناء او اشد دلوني
تكفففون

أميره في مملكتي الصغيره
06-28-2010, 07:31 AM
صباح الخير يافراشات ياداعاياتا اولا بقولكم الموضوع انا بنت محافظة نوعا ماءيعني ماسمع لاغاني لو سمعتة بالصدفة احس بضيقة المهم ونجي لة وهو ان ابني الصغير يحب الرسووم المتحركة جد وخصوصا قناة براعم وسبيستون المشكلة هو وحيدي في البيت يعني لازم اقعد اتابع معة تخيلو وش كبري واتابع رسوووم عشانة لانة لحالة المهمالبيت كلة موسيقى يعني ثلاث ساعات باليوم والبيت فية موسيقى تخيلو والقنوات هذي تلقائي عندنا مو من الستالايت قنا ةالهيئة الملكيةواللة قبل اتزوج بيتنا مافية الا الاولى والثانية وش اسوي مو الموسيقى مثل الغناء او اشد دلوني
تكفففون


صباحك نور يالغلا .. اليك الفتوى ..


حكم مشاهدة قناة " سبيس تون " وما فيها من أفلام كرتونية
ما حكم مشاهده أفلام الكرتون التي تبث في قناة " سبيس تون " Speace toon على سبيل المثال : " كابتن ماجد " و " توم وجيري " ( القط والفار) سواء للصغار أو الكبار ؟ . وجزاكم الله خيراً .



الحمد لله
هذه القناة تشتمل على منكرات كثيرة ، وفيها مفاسد متعددة ، ويبدأ تضليلها للمسلمين من اسمها " الإنجليزي " ، ثم يبدأون بعدها ببث منكراتهم وفسادهم في عقول الصغار والكبار ، ولذا لا يحل لولي أمرٍ أن يمكِّن أولاده من مشاهدتها ؛ لما لها من تأثير سيء على عقائد من يشاهدها ، وعلى سلوكهم ، ومن المفاسد والمنكرات التي فيها :
1. الرسم باليد .
2. الموسيقى .
3. العري واللبس الفاضح ، كألبسة اللاعبين ، والمصارعين ، والسابحين ، والإناث عموماً .
4. العشق ، والحب ، والجريمة ، وغيرها من معاني وأخلاق السوء والشر .
أ. قال الأستاذ نزار محمد عثمان : إن من أكثر الموضوعات تناولاً في الرسوم المتحركة : الموضوعات المتعلقة بالعنف والجريمة ، ذلك أنها توفر عنصري الإثارة والتشويق اللَّذَيْن يضمنا نجاح الرسوم المتحركة في سوق التوزيع ، ومن ثم يرفع أرباح القائمين عليها ، غير أن مشاهد العنف والجريمة لا تشد الأطفال فحسب ، بل تروّعهم ، " إلا أنهم يعتادون عليها تدريجيّاً ، ومن ثم يأخذون في الاستمتاع بها وتقليدها ، ويؤثر ذلك على نفسياتهم ، واتجاهاتهم التي تبدأ في الظهور بوضوح في سلوكهم حتى في سن الطفولة ، الأمر الذي يزداد استحواذاً عليهم عندما يصبح لهم نفوذ في الأسرة والمجتمع " ... .
يقول الدكتور عبد الوهاب المسيري : " فقصص " توم وجيري " تبدو بريئة ، ولكنها تحوي دائماً صراعاً بين الذكاء والغباء ، أما الخير والشر : فلا مكان لهما ، وهذا انعكاس لمنظومة قيمية كامنة وراء المنتج ، وكل المنتجات الحضارية تجسد التحيز " .
من مقاله " الرسوم المتحركة وأثرها على تنشئة الأطفال " .
ب. وفي موسوعته عن " اليهودية " قال الدكتور عبد الوهاب المسيري – أيضاً - :
أثبتت إحدى الدراسات أن أفلام " توم وجيري " هي أكبر آلية نقل فكرة حسم المشاكل عن طريق العنف للأطفال .
انتهى
ج. وقد جاء في أفلام كرتونية مشهورة أنهم جعلوا السارق ، والملاحِق للنساء ، والمتحرش بهنَّ رجلاً ضخماً له لحية ! ، ومن المعلوم أن اللحية شعار المسلمين ، ولا يخفى وجه جعلهم الشر متجسداً في هذه الصورة .
د. وفي الفيلم الكرتوني " كابتن ماجد " – والذي جاء ذِكره في السؤال - يصوَّر حضور الفتيات للمباريات ، وما فيه من تشجيع للاعبين ، ويصاحب ذلك الرقص ، والصراخ ، والمعانقة بين الذكور والإناث حال تسجيل الهدف ، وتجد الفتاة تلاحق لاعبها المفضل عندها ، وتقدم له هدية تعبيراً عن محبتها ، ويقبِّلها ذلك اللاعب ! .
فماذا يمكن أن يتعلم من هذا فتياننا وفتياتنا ؟! إنها الوقاحة ، وقلة الأدب ، والعشق ، والحب ، وجعل قدوة لها من اللاعبين تحبه وتتعلق به ، وهكذا تُغرس المعاني الفاسدة في أذهانهم ، وتتحول إلى واقع عملي في سلوكهم .
5. الخطر على العقيدة ، ويتمثل ذلك في تلك الرسوم في صور كثيرة ، منها :
أ. تصوير الرب تعالى – عياذاً بالله – في صورة بشعة في السماء يحكم بين المتخاصمين ، وهذا موجود في بعض حلقات " توم وجيري " الواردة في السؤال .
ب. تصوير الرب في صورة بشعة أيضاً ، ينظر بمنظار في الأرض كلها من السماء ! وينزل لنصرة المظلوم ! ويستطيع التحكم بالأمطار ، والرياح ، والبراكين ! ، وهذا في حلقات " ميكي ماوس " ، وجعله " فأراً " و في السماء لا يخفى على عاقل سبب فعلهم هذا .
ج. قال الأستاذ نزار محمد عثمان : " وللتدليل على ذلك : نذكر مثال الرسوم المتحركة الشهيرة التي تحمل اسم " آل سيمسونز The Simpsons لصاحبها مات قرونينق Matt Groening ، الذي صرّح أنه يريد أن ينقل أفكاره عبر أعماله بطريقة تجعل الناس يتقبلونها ، وشرع في بث مفاهيم خطيرة كثيرة في هذه الرسوم المتحركة منها : رفض الخضوع لسلطة الوالدين ، أو الحكومة ، الأخلاق السيئة والعصيان هما الطريق للحصول على مركز مرموق ، أما الجهل فجميل ، والمعرفة ليست كذلك ، بيد أن أخطر ما قدمه هو تلك الحلقة التي ظهر فيها الأب في العائلة Homer Simpson وقد أخذته مجموعة تسمي نفسها " قاطعي الأحجار " !! عندما انضم لهم الأب ، وجد أحد الأعضاء علامة في الأب رافقته منذ ميلاده ، هذه العلامة جعلت المجموعة تقدسه ، وتعلن أنه الفرد المختار ، ولأجل ما امتلكه من قوة ومجد : بدأ Homer Simpson يظن نفسه أنه الرب حتى قال : " من يتساءل أن هناك ربّاً ، الآن أنا أدرك أن هناك ربّاً ، وأنه أنا !! " " .
من مقاله " الرسوم المتحركة وأثرها على تنشئة الأطفال " .
6. السخرية من العرب والمسلمين .
قال الأستاذ نزار محمد عثمان : " ومثال ذلك : بعض حلقات برنامج الرسوم المتحركة المعروف باسم " سكوبي دو " " Scobby Doo " ، والمملوك لـ William Hanna و Joseph Barbera اللَّذين طبّقت شهرتهما الآفاق بعد نجاح رسومهما المتحركة " توم أند جيري " ، في إحدى الحلقات " يفاخر ساحر عربي مسلم عندما يرى سكوبي بقوله : " هذا ما كنت أنتظره تماماً ، شخصٌ أمارس سحري الأسود عليه " ، ويبدي الساحر المسلم رغبته في تحويل سكوبي إلى قرد ، لكن السحر ينقلب على الساحر ويتحول الساحر نفسه إلى قرد ، ويضحك سكوبي وهو يتحدث مع نفسه قائلاً : " لا بد أن ذلك الساحر المشوش ندم على تصرفاته العابثة معنا " ، ومرة أخرى في حلقة سكوبي دو تقوم مومياء مصرية بمطاردة سكوبي ورفاقه ، ويرتابون في أن المومياء نفسها حولت صديقهم الدكتور نسيب - العربي المسلم - إلى حَجر ، وفي النهاية يستميل سكوبي المومياء ويلقي بها في إحدى شباك كرة السلة ، ولكن عندما يكشف النقاب عن المومياء يجد أنها - لدهشة سكوبي - لم تكن مومياء بل الدكتور نسيب نفسه الذي أراد سرقة قطعة عملة ثمينة من سكوبي متنكراً في زي مومياء ، أي : أن سكوبي يريد إنقاذ مسلم يود سرقته ، لقد بلغ المسلم هذا الحد من الرداءة " " .
من مقاله " الرسوم المتحركة وأثرها على تنشئة الأطفال " .
قال علماء اللجنة الدائمة :
لا يجوز بيع ولا شراء ولا استعمال أفلام الكرتون ؛ لما تشتمل عليه من الصورة المحرمة ، وتربية الأطفال تكون بالطرق الشرعية ، من التعليم ، والتأديب ، والأمر بالصلاة ، والرعاية الكريمة .
الشيخ عبد العزيز بن باز ، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ ، الشيخ صالح الفوزان ، الشيخ بكر أبو زيد .
" فتاوى اللجنة الدائمة " 2 ( 1 / 323 ) .
وسئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - :
لا يخفى عليكم حفظكم الله تأثير أفلام الكرتون وما تسمى بالأفلام المتحركة على أخلاق النشء وخاصة في العقيدة ، ولكن إذا وجد - وخاصة في هذا الوقت - ما يسمى جهاز وأشرطة الأتاري فهل تكون هذه الأشرطة عوضاً وبدلاً عن أفلام الكرتون ؟ .
فأجاب :
نحن يُذكر لنا هذا كثيراً بأن أفلام الكرتون التي تنشر في التلفاز أنها مضرة ، وربما تكون مضرة في العقيدة ، ولكن هل رأيت أو سمعت عن شيء محدد بحيث نعرف هل ينافي العقيدة أو لا ؟ ... .
طيب : إذاً لا يجوز أن نمكِّن أولادنا من بنين وبنات في مشاهدة هذا الكرتون ما دام أنه يغير العقيدة ، كيف نجعلهم يشاهدونها ؟! .
" لقاءات الباب المفتوح " ( 71 / السؤال رقم 2 ) .
ونرجو النظر في جواب السؤال رقم : ( 71170 (http://www.islam-qa.com/index.php?ref=71170&ln=ara) ) .
والله أعلم


الإسلام سؤال وجواب

الوردة المبتسمة
06-29-2010, 02:31 PM
السلام عليكم

اود ان اعرف ما هو الحجاب الشرعي , وهل يجب على مرأة تغطية وجها و كفيها ايضا عن رجال الاجانب و حتى العينين ؟؟
في بلدنا الجامعات مختلطة و بعض المدرسين يكونون رجال فكيف سوف أرة الشرح او اجابة على الامتحانات و انا مغطية عيني ؟؟؟؟ اذا لم لااستطع ان ارة الشرح ماذا أفعل ؟؟

وسوءال اخر ضرووري انا سوف ابلغ 18 بعد كم أسبوع و أهلي يقولون ان سنعلمكي السايقة
هل يجوز للمرأة قيادة السيارة ؟؟؟ ماذا أفعل لأقنع أهلي و أقاربي ان لن أقود سيارة مع ان جميع اقاربي النساء يقودن السيارات ؟؟

أسفة على الاطالة ...

سـلطآآنة زمـانهآآ
06-29-2010, 07:08 PM
السلاام عليكم

ربي يجزاكم خير حبيباتي واسفه ع طول سؤالي بس عشان ابي الفتوى الصحيحه بامري ربي يوفقكم

سؤالي هو انه انا علي قضا ماادري كم يوم في رمضان ماحسبتها صح لأنها دايم تجيني نهاية الشهر جاتني نهاية شعبان وأول رمضان يمكن 3 ايام وبعدين جاتني نهاية رمضان فلخبطت بالحسبه وقلت بصومها 10 ايام ولو كانت فيه ايام زايده ان شاءالله اجر بس اللي صار اني صمت يوم واليوم الثاني نمت على وقت السحور وانا مو حاسه وصحيت بعد الاذان قلت مو مشكله عادي اقدر اصوم جااا الفجر صليت وقعدت عيا يجيني نوم والمشكله اني مررررررررره جعت وفتحت موقع بشوف وش حكم اني افطر لقيت انه في مامعنى حديث عن الرسول اللهم صل وسلم عليه يوم سألته ام سلمه عن الحكم قال انه لو كان تطوع يصير لكن لو كان شي واجب عليه اثم لو فطر بس استغفرالله جات صديقتي تزورني الصباح وجابت معها اكل وقلت لها اني مره جوعانه بس خايفه افطر لأني قريت حديث انه مايصير بس ماادري انه مررره مايجوز لأني مو ملتزمه مره الله يهديني المهم دقت على امها وقالت الأام عادي يجوز بس لازم تصوم يومين عن هذا اليوم قلت مو مشكله وفطرت وبعد مافطرت استغفرالله جاني شعور بالذنب وتذكرت الحديث وكل شوي استغفر كيف اسمع كلام ام صديقتي ولاافهم للحديث صح
ماراح ابرر لنفسي ابد وانا مستعده اسوي اي شي عشان الله يرضا عني بس قولوا لي الله يوفقكم وش علي وانا اسويه ؟؟ وربي حاسه بالذنب

أميره في مملكتي الصغيره
06-29-2010, 10:36 PM
السلام عليكم

اود ان اعرف ما هو الحجاب الشرعي , وهل يجب على مرأة تغطية وجها و كفيها ايضا عن رجال الاجانب و حتى العينين ؟؟
في بلدنا الجامعات مختلطة و بعض المدرسين يكونون رجال فكيف سوف أرة الشرح او اجابة على الامتحانات و انا مغطية عيني ؟؟؟؟ اذا لم لااستطع ان ارة الشرح ماذا أفعل ؟؟





وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

كيفية الحجاب الشرعي


[/URL]

أرجو التوضيح عن الحجاب الإسلامي، هل أُمرت المرأة بتغطية الوجه، أم أنها تحتجب في رأسها ويديها ورجليها ويبقى وجهها مكشوفاً؟


الحجاب الإسلامي فيما ظهر لنا من الشرع هو أنها تغطي الوجه وجميع بدنها عند الرجال الأجانب ، أما في بيتها وعند محارمها وأخواتها ونسائها فلا بأس تكشف وجهها ويديها وقدميها ، لا حرج ، حتى رأسها لا بأس على الصحيح عند محارمها أما عند الأجانب فلا، لأنها عرضة للفتنة ولهذا قال تعالى : وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ هذا عام، ثم قال سبحانه: ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ [(53) سورة الأحزاب]. فالحجاب أطهر لقلوب الجميع وأسلم للرجال والنساء جميعاً، وهكذا قوله سبحانه : وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ [(31) سورة النــور]. الزينة أعظهما الوجه فوجب ستره عن الأجنبي كزوج أختها وأخي زوجها، ونحو ذلك؛ لأنهم ليسوا بمحارم بل أجانب، كما تستره عن بقية الأجانب كابن عمها، وابن خالها وجيرانها.

للشيخ / ابن باز رحمه الله ..


***


هل يشترط لبس النقاب للمرأة
هل لبس النقاب من شروط الزي الإسلامي للمرأة ؟.



الحمد لله
الحجاب في اللغة : الستر ، والحجاب : اسم ما احتجب به ، وكل ما حال بين شيئين فهو حجاب .
والحجاب : كل ما يستر المطلوب ويمنع من الوصول إليه كالستر والبواب والثوب ... ألخ.
والخمار : من الخمر ، وأصله الستر ، ومنه قول النبي صلى الله عليه وسلم : " خمروا آنيتكم ، وكل ما يستر شيئا فهو خماره .
لكن الخمار صار في العرف اسما لما تغطي به المرأة رأسها ، ولا يخرج المعنى الاصطلاحي للخمار في بعض الإطلاقات عن المعنى اللغوي .
ويعرفه بعض الفقهاء بأنه ما يستر الرأس والصدغين أو العنق .
والفرق بين الحجاب والخمار أن الحجاب ساتر عام لجسم المرأة ، أما الخمار فهو في الجملة ما تستر به المرأة رأسها .
النِّقاب - بكسر النون - : ما تنتقب به المرأة ، يقال : انتقبت المرأة ، وتنقبت : غطت وجهها بالنقاب .
والفرق بين الحجاب والنقاب : أن الحجاب ساتر عام ، أما النقاب فساتر لوجه المرأة فقط .
وأما زي المرأة الشرعي فهو الذي يغطي رأسها ووجهها وجسمها كاملاً .
إلا أن النقاب أو البرقع - والذي تظهر منه عيون المرأة - قد توسعت النساء في استعماله وأساءت بعضهن في لبسه ، مما جعل بعض العلماء يمنع من لبسه لا على أنه غير شرعي في الأصل ، بل لسوء استعماله وما آل إليه الحال من التساهل والتفريط واستعمال أشكال جديدة من النقاب غير شرعية تشتمل على توسيع فتحتي العينين حتى يظهر منهما الخدّ والأنف وشيء من الجبهة .
وعليه : فإذا كان نقاب المرأة أو برقعها لا يظهر منهما إلا العين وتكون الفتحة على قدر العين اليسرى كما ورد عن بعض السلف فإن ذلك جائز ، وإلا فإن عليها أن تلبس ما يغطي وجهها بالكامل .
قال الشيخ محمد الصالح العثيمين رحمه الله :
الحجاب الشرعي : هو حجب المرأة ما يحرم عليها إظهاره ، أي : سترها ما يجب عليها ستره ، وأولى ذلك وأوله : ستر الوجه ؛ لأنه محل الفتنة ومحل الرغبة .
فالواجب على المرأة أن تستر وجهها عن من ليسوا بمحارمها … فعلم بهذا أن الوجه أولى ما يجب حجابه ، وهناك أدلة من كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم وأقوال الصحابة وأقوال أئمة الإسلام وعلماء الإسلام تدل على وجوب احتجاب المرأة في جميع بدنها على من ليسوا بمحارمها .
" فتاوى المرأة المسلمة " ( 1 / 391 ، 392 ) .
وقال الشيخ صالح الفوزان حفظه الله :
الصحيح الذي تدل عليه الأدلة : أن وجه المرأة من العورة التي يجب سترها ، بل هو أشد المواضع الفاتنة في جسمها ؛ لأن الأبصار أكثر ما توجه إلى الوجه ، فالوجه أعظم عورة في المرأة ، مع ورود الأدلة الشرعية على وجوب ستر الوجه .
من ذلك : قوله تعالى : { وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن } النور/31 ، فضرب الخمار على الجيوب يلزم منه تغطية الوجه .
ولما سئل ابن عباس رضي الله عنهما عن قوله تعالى : { يدنين عليهن من جلابيبهن } الأحزاب/59 ، غطى وجهه وأبدى عيناً واحدةً ، فهذا يدل على أن المراد بالآية : تغطية الوجه ، وهذا هو تفسير ابن عباس رضي الله عنهما لهذه الآية كما رواه عنه عَبيدة السلماني لما سأله عنه .
ومن السنة أحاديث كثيرة ، منها : أن النبي صلى الله عليه وسلم " نهى المحرمة أن تنتقب وأن تلبس البرقع " ، فدل على أنها قبل الإحرام كانت تغطي وجهها .
وليس معنى هذا أنها إذا أزالت البرقع والنقاب حال الإحرام أنها تبقي وجهها مكشوفاً عند الرجال الأجانب ، بل يجب عليها ستره بغير النقاب وبغير البرقع ، بدليل حديث عائشة رضي الله عنها قالت : كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم محرمات ، فكنا إذا مرَّ بنا الرجال سدلت إحدانا خمارها من على رأسها على وجهها ، فإذا جاوزنا كشفناه .
فالمحرمة وغير المحرمة يجب عليها ستر وجهها عن الرجال الأجانب ؛ لأن الوجه هو مركز الجمال ، وهو محل النظر من الرجال ... ، والله تعالى أعلم .
" فتاوى المرأة المسلمة " ( 1 / 396 ، 397 ) .
وقال أيضاً :
لا بأس بستر الوجه بالنقاب أو البرقع الذي فيه فتحتان للعينين فقط ؛ لأن هذا كان معروفاً في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ومن أجل الحاجة ، فإذا كان لا يبدو إلا العينان فلا بأس بذلك ، خصوصاً إذا كان من عادة المرأة لبسه في مجتمعها .
" فتاوى المرأة المسلمة " ( 1 / 399 ) .

والله أعلم


الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد






[QUOTE]
وسوءال اخر ضرووري انا سوف ابلغ 18 بعد كم أسبوع و أهلي يقولون ان سنعلمكي السايقة
هل يجوز للمرأة قيادة السيارة ؟؟؟ ماذا أفعل لأقنع أهلي و أقاربي ان لن أقود سيارة مع ان جميع اقاربي النساء يقودن السيارات ؟؟

أسفة على الاطالة ...




هل يختلف حكم قيادة السيارة من بلد إلى آخر ؟
مساحة الدول الإسلامية شاسعة ، ونجد أن هناك فرقاً بين دولة وأخرى ، في اللباس والعادات والتقاليد ، فمثلا نجد أنه في بعض الدول تلتزم فيها أخواتنا بالنقاب ، حيث إنهم يتبعون الفتوى القائلة إن النقاب واجب ، ولكن ذلك ليس منتشراً في دول أخرى ، والرأي الذي يأخذونه هناك أن النقاب ليس واجباً بل مستحب ، كذلك قيادة المرأة للسيارة ففي بعض الدول حرَّمها المشايخ لما لها من أضرار لو سمح بها ، بينما في دول أخرى- قيادة المرأة للسيارة أمر عادي جدّاً ، وله عشرات السنين .
فإلى أي مدى تكون هناك مرونة في الأحكام ؟ وهل ما يحدث صحيح أقصد أن الشيء يصبح واجباً في مناطق ومستحبّاً في مناطق أخرى ؟ .




الحمد لله
الأحكام الشرعية نوعان :
الأول : ما دلت الأدلة الصحيحة على حكمه ، بقطع النظر عن العادات المختلفة أو ما يترتب عليه من مصالح أو مفاسد .
فهذا حكمه ثابت ولا يختلف من مكان إلى آخر ولا من شخص لآخر إلا إذا كان الإنسان مضطراً أو مريضاً أو معذوراً فإنه يسهل له الحكم حسب حاله على ما جاء به الشرع .
ومن هذا النوع : وجوب الصلوات الخمس ، وصيام رمضان ، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وطلب العلم ، ..إلخ .
ومنه أيضاً : سترة المرأة المسلمة جميع بدنها بما فيه الوجه والكفان ، فإن هذا الحكم واجب ولا يختلف من مكان إلى آخر .
وقد سبق في إجابة السؤال : ( [URL="https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=21134"]21134 (http://www.binbaz.org.sa/audio/noor/007205.mp3) ) و ( 13647 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=13647)) بيان الأدلة على هذا .
النوع الثاني : أحكام بنيت على أسباب معيّنة أو كان حكمها التحريم أو الإباحة أو الوجوب ـ مثلاً ـ بناء على ما يترتب عليها من مصالح أو مفاسد ، ولم ترد الأدلة الشرعية بحكم ثابت لها لا يختلف ، وقد يكون من هذا النوع قيادة المرأة للسيارة .
وقد أفتى العلماء بتحريمه لما يترتب عليه من مفاسد .
وهذا إنما ينطبق تمام الانطباق على بلاد الحرمين ، وأما ما عداها من البلاد فإنه يرجع إلى علمائها الثقات الأثبات فإنهم أعلم بأحوال بلادهم .
قال الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله - :
فقد كثر حديث الناس في صحيفة " الجزيرة " عن قيادة المرأة للسيارة ، ومعلوم أنها تؤدي إلى مفاسد لا تخفى على الداعين إليها ، منها الخلوة المحرمة بالمرأة ، ومنها السفور ، ومنها الاختلاط بالرجال بدون حذر ، ومنها ارتكاب المحظور الذي من أجله حرمت هذه الأمور ، والشرع المطهر مَنَع الوسائل المؤدية إلى المحرم واعتبرها محرمة ، وقد أمر الله جل وعلا نساء النبي ونساء المؤمنين بالاستقرار في البيوت ، والحجاب ، وتجَنُّب إظهار الزينة لغير محارمهن لما يؤدي إليه ذلك كله من الإباحية التي تقضي على المجتمع قال تعالى : ( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ) الأحزاب/33 الآية ، وقال تعالى : ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ ) الأحزاب/59 ، وقال تعالى : ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) النور/31 ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : " ما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما " ، فالشرع المطهر منع جميع الأسباب المؤدية إلى الرذيلة بما في ذلك رمي المحصنات الغافلات بالفاحشة وجعل عقوبته من أشد العقوبات ؛ صيانة للمجتمع من نشر أسباب الرذيلة .
وقيادة المرأة من الأسباب المؤدية إلى ذلك وهذا لا يخفى ولكن الجهل بالأحكام الشرعية وبالعواقب السيئة التي يفضي إليها التساهل بالوسائل المفضية إلى المنكرات - مع ما يبتلى به الكثير من مرضى القلوب - ومحبة الإباحية والتمتع بالنظر إلى الأجنبيات كل هذا يسبب الخوض في هذا الأمر وأشباهه بغير علم وبغير مبالاة بما وراء ذلك من الأخطار ، وقد قال الله تعالى : ( قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ ) الأعراف/33 ، وقال سبحانه : ( وَلا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ ) البقرة/168 ، وقال صلى الله عليه وسلم : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء " .
وعن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه قال : كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني ، فقلت : يا رسول الله إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير فهل بعد هذا الخير من شر ؟ قال : نعم ، قلت : وهل بعد ذلك الشر من خير ؟ قال : نعم وفيه دخن ، قلت : وما دخنه ؟ قال : قوم يهدون بغير هديي تعرف منهم وتنكر ، قلت : فهل بعد ذلك الخير من شر ؟ قال : نعم دعاة إلى أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها ، قلت : يا رسول الله صفهم لنا ؟ فقال : هم من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا ، قلت : فما تأمرني إن أدركني ذلك ؟ قال : تلزم جماعة المسلمين وإمامهم ، قلت : فإن لم يكن لهم جماعة ولا إمام ، قال : فاعتزل تلك الفرق كلها ولو أن تعض بأصل شجرة حتى يدركك الموت وأنت على ذلك " متفق عليه.
وإنني أدعو كل مسلم أن يتقي الله في قوله وفي عمله وأن يحذر الفتن والداعين إليها وأن يبتعد عن كل ما يسخط الله جل وعلا أو يفضي إلى ذلك وأن يحذر كل الحذر أن يكون من هؤلاء الدعاة الذين أخبر عنهم النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث الشريف.
وقانا الله شر الفتن وأهلها وحفظ لهذه الأمة دينها وكفاها شر دعاة السوء ووفق كُتَّاب صحفنا وسائر المسلمين لما فيه رضاه وصلاح أمر المسلمين ونجاتهم في الدنيا والآخرة إنه ولي ذلك والقادر عليه .
" مجموع فتاوى الشيخ ابن باز " ( 3 / 351 – 353 ) .
وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين : أرجو توضيح حكم قيادة المرأة للسيارة ، وما رأيكم بالقول:
( إن قيادة المرأة للسيارة أخف ضررا من ركوبها مع السائق الأجنبي؟ )
الجواب على هذا السؤال ينبني على قاعدتين مشهورتين بين علماء المسلمين :
القاعدة الأولى : أن ما أفضى إلى محرم فهو محرم . والدليل قوله تعالى : ( وَلا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْواً بِغَيْرِ عِلْمٍ ) الأنعام/108 ، فنهى الله عن سب آلهة المشركين – مع أنه مصلحة – لأنه يفضي إلى سب الله تعالى .
القاعدة الثانية : أن درء المفاسد – إذا كانت مكافئة للمصالح أو أعظم – مقدم على جلب المصالح . والدليل قوله تعالى: ( يَسْأَلونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا ) البقرة/219 ، وقد حرم الله الخمر والميسر مع ما فيهما من المنافع درءاً للمفسدة الحاصلة بتناولهما .
وبناء على هاتين القاعدتين يتبين حكم قيادة المرأة للسيارة . فإن قيادة المرأة للسيارة تتضمن مفاسد كثيرة، فمن مفاسدها :
1- نزع الحجاب : لأن قيادة السيارة سيكون بها كشف الوجه الذي هو محل الفتنة ومحط أنظار الرجال ، ولا تعتبر المرأة جميلة أو قبيحة على الإطلاق إلا بوجهها ، أي أنه إذا قيل جميلة أو قبيحة ، لم ينصرف الذهن إلا إلى الوجه ، وإذا قصد غيره فلا بد من التقييد ، فيقال جميلة اليدين ، أو جميلة الشعر ، أو جميلة القدمين . وبهذا عرف أن الوجه مدار القاصدين .
وقد يقول قائل : إنه يمكن أن تقود المرأة السيارة بدون نزع الحجاب ، بأن تتلثم المرأة وتلبس في عينيها نظارتين سوداوين .
والجواب على ذلك أن يقال : هذا خلاف الواقع من عاشقات قيادة السيارة ، واسأل من شاهدهن في البلاد الأخرى ، وعلى فرض أنه يمكن تطبيقه في ابتداء الأمر فإن الأمر لن يدوم طويلا ، بل سيتحول – في المدى القريب – إلى ما عليه النساء في البلاد الأخرى ، كما هي سنة التطور المتدهور في أمور بدأت هينة مقبولة بعض الشيء ثم تدهورت منحدرة إلى محاذير مرفوضة .
2- من مفاسد قيادة المرأة للسيارة : نزع الحياء منها ، والحياء من الإيمان – كما صح ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم – والحياء هو الخلق الكريم الذي تقتضيه طبيعة المرأة وتحتمي به من التعرض للفتنة ، ولهذا كانت مضرب المثل فيه فيقال ( أحيا من العذراء في خدرها ) ، وإذا نزع الحياء من المرأة فلا تسأل عنها .
3- ومن المفاسد : أنها سبب لكثرة خروج المرأة من البيت والبيت خير لها – كما أخبر بذلك النبي المعصوم صلى الله عليه وسلم – لأن عاشقي القيادة يرون فيها متعة ، ولهذا تجدهم يتجولون في سياراتهم هنا وهناك بدون حاجة لما يحصل لهم من المتعة بالقيادة .
4- ومن مفاسدها أن المرأة تكون طليقة تذهب إلى ما شاءت ومتى شاءت وحيث شاءت إلى ما شاءت من أي غرض تريده ، لأنها وحدها في سيارتها ، متى شاءت في أي ساعة من ليل أو نهار، وربما تبقى إلى ساعة متأخرة من الليل . وإذا كان الناس يعانون من هذا في بعض الشباب ، فما بالك بالشابات ؟؟! وحيث شاءت يمينا وشمالا في عرض البلد وطوله ، وربما خارجه أيضاً .
5- ومن المفاسد : أنها سبب لتمرد المرأة على أهلها وزوجها ، فلأدنى سبب يثيرها في البيت تخرج منه وتذهب في سيارتها إلى حيث ترى أنها تروح عن نفسها فيه ، كما يحصل ذلك من بعض الشباب وهم أقوى تحملا من المرأة .
6- ومن مفاسدها : أنها سبب للفتنة في مواقف عديدة : في الوقوف عند إشارات الطريق – في الوقوف عند محطات البنزين – في الوقوف عند نقطة التفتيش – في الوقوف عند رجال المرور عند التحقيق في مخالفة أو حادث – في الوقوف لملء إطار السيارة بالهواء– في الوقوف عند خلل يقع في السيارة في أثناء الطريق ، فتحتاج المرأة إلى إسعافها ، فماذا تكون حالتها حينئذ ؟ ربما تصادف رجلا سافلا يساومها على عرضها في تخليصها من محنتها ، لاسيما إذا عظمت حاجتها حتى بلغت حد الضرورة .
7- من مفاسد قيادة المرأة للسيارة : كثرة ازدحام الشوارع ، أو حرمان بعض الشباب من قيادة السيارات وهم أحق بذلك وأجدر .
8- من مفاسدها أنها سبب للإرهاق في النفقة ، فإن المرأة – بطبيعتها – تحب أن تكمل نفسها مما يتعلق بها من لباس وغيره ، ألا ترى إلى تعلقها بالأزياء ، كلما ظهر زِيٌّ رمت بما عندها وبادرت إلى الجديد ، وإن كان أسوأ مما عندها . ألا ترى ماذا تعلق على جدرانها من الزخرفة . وعلى قياس ذلك – بل لعله أولى منه – السيارة التي تقودها ، فكلما ظهر موديل جديد فسوف تترك الأول إلى هذا الجديد .
أما قول السائل : وما رأيكم بالقول : ( إن قيادة المرأة للسيارة أخف ضررا من ركوبها مع السائق الأجنبي ؟ ).
فالذي أراه أن كل واحد منهما فيه ضرر ، وأحدهما أضر من الثاني من وجه ، ولكن ليس هناك ضرورة توجب ارتكاب أحدهما .
واعلم أنني بسطت القول في هذا الجواب لما حصل من المعمعة والضجة حول قيادة المرأة للسيارة ، والضغط المكثف على المجتمع السعودي المحافظ على دينه وأخلاقه ليستمرئ قيادة المرأة للسيارة ويستسيغها .
وهذا ليس بعجيب لو وقع من عدو متربص بهذا البلد الذي هو آخر معقل للإسلام يريد أعداء الإسلام أن يقضوا عليه ، ولكن هذا من أعجب العجب إذا وقع من قوم من مواطنينا ومن أبناء جلدتنا يتكلمون بألسنتنا ، ويستظلون برايتنا . قوم انبهروا بما عليه دول الكفر من تقدم مادي دنيوي فأعجبوا بما هم عليه من أخلاق، تحرروا بها من قيود الفضيلة إلى قيود الرذيلة .
ا.هـ كلام الشيخ ابن عثيمين
( وأما في البلاد التي يُسمح فيها بقيادة المرأة للسيارة فعلى المرأة المسلمة تجنّب ذلك ما أمكنها للأسباب السابق ذكرها .
وأما في حالات الضرورة كإسعاف مصاب أو فرار من مجرم فإنه لا حرج على المرأة المسلمة أن تستخدم السيارة في مثل هذه الحالات إذا لم تجد رجلاً تستنجد به .
وتبقى حالات أخرى مثل النساء اللاتي لا بد لهن من الخروج إلى العمل فليس لها زوج أو أب أو وليّ يكفيها ولا من المرتبات الحكومية ما يقوم بحاجتها ، ولم تجد عملاً يكفيها تقوم به في منزلها كبعض وظائف الإنترنت ، واضطرت إلى الخروج فإنها تستخدم أقل وسائل المواصلات خطراً عليها .
وقد تكون هناك مواصلات عامة خاصة بالنساء أو سائق يُستأجر لعدة نساء يوصلهن إلى العمل أو الجامعة ، وقد تكون سيارات الأجرة الخاصة ـ لمن قدرت عليها ماليا ـ أرحم لها من الحافلات العامة التي قد تتعرض فيها للإهانة والاعتداء فتستعمل سيارات الأجرة دون خلوة مع السائق .
وإذا اضطرت في النهاية إلى قيادة السيارة في حالات الحاجة الشديدة الماسة التي لا غنى عنها فإنها تسوقها بجلبابها الشرعي الكامل مع تقوى الله .
وقد تقدم ذكر حال الاضطرار
وتستعين بفتوى علماء بلدها الثقات ـ من غير المتساهلين ـ الذين يفقهون الشريعة ويعرفون وضع البلد .
وقد قال الله تعالى : ( فاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ) التغابن/6
نسأل الله السلامة والعافية وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .


الإسلام سؤال وجواب

أميره في مملكتي الصغيره
06-29-2010, 10:39 PM
السلاام عليكم

ربي يجزاكم خير حبيباتي واسفه ع طول سؤالي بس عشان ابي الفتوى الصحيحه بامري ربي يوفقكم

سؤالي هو انه انا علي قضا ماادري كم يوم في رمضان ماحسبتها صح لأنها دايم تجيني نهاية الشهر جاتني نهاية شعبان وأول رمضان يمكن 3 ايام وبعدين جاتني نهاية رمضان فلخبطت بالحسبه وقلت بصومها 10 ايام ولو كانت فيه ايام زايده ان شاءالله اجر بس اللي صار اني صمت يوم واليوم الثاني نمت على وقت السحور وانا مو حاسه وصحيت بعد الاذان قلت مو مشكله عادي اقدر اصوم جااا الفجر صليت وقعدت عيا يجيني نوم والمشكله اني مررررررررره جعت وفتحت موقع بشوف وش حكم اني افطر لقيت انه في مامعنى حديث عن الرسول اللهم صل وسلم عليه يوم سألته ام سلمه عن الحكم قال انه لو كان تطوع يصير لكن لو كان شي واجب عليه اثم لو فطر بس استغفرالله جات صديقتي تزورني الصباح وجابت معها اكل وقلت لها اني مره جوعانه بس خايفه افطر لأني قريت حديث انه مايصير بس ماادري انه مررره مايجوز لأني مو ملتزمه مره الله يهديني المهم دقت على امها وقالت الأام عادي يجوز بس لازم تصوم يومين عن هذا اليوم قلت مو مشكله وفطرت وبعد مافطرت استغفرالله جاني شعور بالذنب وتذكرت الحديث وكل شوي استغفر كيف اسمع كلام ام صديقتي ولاافهم للحديث صح
ماراح ابرر لنفسي ابد وانا مستعده اسوي اي شي عشان الله يرضا عني بس قولوا لي الله يوفقكم وش علي وانا اسويه ؟؟ وربي حاسه بالذنب




وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

لا يجوز لمن شرع في صوم واجب أن يفطر إلا لعذر
إذا نوى شخص أن يصوم قضاء ودعي للأكل عند زيارة بعض الأقارب فأكل ، فهل عليه إثم أو عليه إعادة ذلك اليوم مادام قد نوى الصيام ؟.



الحمد لله
إذا شرع الإنسان في صوم واجب حرم عليه الإفطار بدون عذر ، فإن أفطر وجب عليه قضاء هذا اليوم.
قال ابن مفلح في "الفروع" :
وَيَحْرُمُ فِطْرُ مَنْ صَوْمُهُ وَاجِبٌ اهـ .
سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في "فتاوى الصيام" (ص 452) :
عن امرأة كانت صائمة قضاء ، ونزل عندها ضيوف ومن باب المجاملة أفطرت فهل هذا جائز ؟
فأجاب :
هذا القضاء إذا كان قضاء عن واجب كقضاء رمضان ، فإنه لا يجوز لأحد أن يفطر إلا لضرورة ، وأما فطره لنزول الضيف به فإنه حرام ، ولا يجوز ، لأن القاعدة الشرعية : "أن كل من شرع في واجب فإنه يجب عليه إتمامه إلا لعذر شرعي" .
وأما إذا كان قضاء نفل فإنه لا يلزمها أن تتمه ، لأنه ليس بواجب اهـ .
وقال أيضاً في "فتاوى الصيام" (ص 451) :
إذا شرع الإنسان في صوم واجب كقضاء رمضان وكفارة اليمين وكفارة فدية الحلق في الحج إذا حلق المحرم قبل أن يحل وما أشبه ذلك من الصيام الواجب فإنه لا يجوز له أن يقطعه إلا لعذر شرعي وهكذا كل من شرع في شيء واجب فإنه يلزمه إتمامه ولا يحل له قطعه إلا بعذر شرعي يبيح قطعه اهـ .


الإسلام سؤال وجواب


***


حكم الإفطار في قضاء الصوم الواجب
ما حكم الإفطار في قضاء الصوم الواجب ؟.



الحمد لله
من شرع في صوم واجب كقضاء رمضان أو كفارة اليمين فلا يجوز له الإفطار من غير عذر ، كمرض أو سفر .
فإن أفطر -بعذر أو من غير عذر- وجب عليه قضاء هذا اليوم فيصوم يوماً مكانه ، ولا كفارة عليه ، لأن الكفارة لا تجب إلا بالجماع في نهار رمضان . راجع السؤال (49750 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&QR=49750)) .
وإن كان فطره من غير عذر وجب عليه التوبة إلى الله من هذا الفعل المحرم .
قال ابن قدامة (4/412) :
"وَمِنْ دَخَلَ فِي وَاجِبٍ , كَقَضَاءِ رَمَضَان , أَوْ نَذْرٍ ، أَوْ صِيَامِ كَفَّارَةٍ ; لَمْ يَجُزْ لَهُ الْخُرُوجُ مِنْهُ , وَلَيْسَ فِي هَذَا خِلافٌ بِحَمْدِ اللَّهِ" اهـ باختصار .
قال النووي في " المجموع" (6/383) :
"لَوْ جَامَعَ فِي صَوْمِ غَيْرِ رَمَضَانَ مِنْ قَضَاءٍ أَوْ نَذْرٍ أَوْ غَيْرِهِمَا فَلا كَفَّارَةَ ، وَبِهِ قَالَ الْجُمْهُورُ , وَقَالَ قَتَادَةُ : تَجِبُ الْكَفَّارَةُ فِي إفْسَادِ قَضَاءِ رَمَضَانَ: اهـ .
وانظر : المغني (4/378) .
سئل الشيخ ابن باز (15/355) في مجموع الفتاوى :
كنت في أحد الأيام صائمة صوم قضاء وبعد صلاة الظهر أحسست بالجوع فأكلت وشربت متعمدة غير ناسية ولا جاهلة ؛ فما حكم فعلي هذا ؟
فأجاب :
" الواجب عليك إكمال الصيام ، ولا يجوز الإفطار إذا كان الصوم فريضة كقضاء رمضان وصوم النذر ، وعليك التوبة مما فعلت ، ومن تاب تاب الله عليه" اهـ .
وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى(20/451) :
سبق أن صمت في السنوات الماضية لقضاء دين علي فأفطرت متعمدة وبعد ذلك قضيت ذلك الصيام بيوم واحد، ولا أدري هل سيُقضى بيوم واحد كما فعلت ؟ أم بصيام شهرين متتابعين؟ وهل تلزمني الكفارة؟ أرجو الإفادة .
فأجاب :
" إذا شرع الإنسان في صوم واجب كقضاء رمضان ، وكفارة اليمين ، وكفارة فدية الحلق في الحج إذا حلق المحرم قبل أن يحل ، وما أشبه ذلك من الصيام الواجب ، فإنه لا يجوز له أن يقطعه إلا لعذر شرعي ، وهكذا كل من شرع في شيء واجب فإنه يلزمه إتمامه ، ولا يحل له قطعه إلا بعذر شرعي يبيح قطعه ، وهذه المرأة التي شرعت في القضاء ثم أفطرت في يوم من الأيام بلا عذر ، وقضت ذلك اليوم ، ليس عليها شيء بعد ذلك ، لأن القضاء إنما يكون يوماً بيوم ، ولكن عليها أن تتوب وتستغفر الله عز وجل لما وقع منها من قطع الصوم الواجب بلا عذر" اهـ .


الإسلام سؤال وجواب

الوردة المبتسمة
06-29-2010, 11:56 PM
جزاكي الله خير

سـلطآآنة زمـانهآآ
06-30-2010, 11:23 AM
الله يجزاك خير حبيبتي اميره ويجمعني واياك والأخوات في الجنه .. تسلمين

رمش الغلى
06-30-2010, 08:32 PM
السلام عليكم
ماحكم اذا استغفرت عشر مرات او اكثر بنية ان الاستغفار لامي او ابي او جدي او اي احد من المسلمين
فماحكم هذا الفعل ..؟؟

الله يجزاك خير لا تتأخري علي

~ MiŠş MεMό ••
07-01-2010, 02:04 AM
السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته

ما حكم أحلام اليقظة؟ وهل أنا محآسبة عليها ~ جآوبوني الله يستر عليكم ويحفظكم إن شاء الله ~

غلا روح بسومي
07-01-2010, 02:45 AM
مرحبا اخواتي
ودي ابدا بمشروع للزفات هنا بالمنتدى لاني شفت كثيييييييير يجمعو من النت ويبيعوها هنا وهي بالاصل مجانيه وييبيعوها بفلووووووووووس


اختى وش حكم هلاشيا


الله يسعد اللي تعرف تنورنا

أميره في مملكتي الصغيره
07-01-2010, 05:44 AM
السلام عليكم
ماحكم اذا استغفرت عشر مرات او اكثر بنية ان الاستغفار لامي او ابي او جدي او اي احد من المسلمين
فماحكم هذا الفعل ..؟؟

الله يجزاك خير لا تتأخري علي



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

هل يجوز الدعاء لعموم المسلمين بالمغفرة مع علمنا بحصول العذاب لبعضهم ؟
السؤال: أستفسر عن بعض الأدعية ، مثلاً : " اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات " ، " اللهم اغفر لنا جميعاً " ، هل تجوز مثل تلك الأدعية مع أن تحققها مخالف لإرادة الله ؟ وكيف نرد على من يشكك في مثل تلك الدعوات عند صدورها في أوقات الإجابة ؟ .



الجواب :
الحمد لله
أولاً:
الدعاء بالمغفرة للمسلمين والمسلمات على سبيل العموم : لا حرج فيه ، ويدل على هذا الجواز بضعة أدلة ، منها :
1. قوله تعالى ( فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ) محمد/ 19 .
عن عاصِم الأحول عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ سَرْجِسَ قَالَ : رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَكَلْتُ مَعَهُ خُبْزًا وَلَحْمًا - أَوْ قَالَ : ثَرِيدًا - قَالَ : فَقُلْتُ لَهُ : أَسْتَغْفَرَ لَكَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ قَالَ : نَعَمْ ، وَلَكَ ، ثُمَّ تَلَا هَذِهِ الْآيَةَ : ( وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ) .
رواه مسلم ( 2346 ) .
وفي تفسير قوله تعالى ( وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ ) أقوال ، وأحد هذه الأقوال فيه إيجاب الاستغفار لجميع المسلمين .
قال القرطبي – رحمه الله - :
وقيل : الخطاب له ، والمراد به : الأمَّة ، وعلى هذا القول توجب الآية استغفار الإنسان لجميع المسلمين .
" تفسير القرطبي " ( 16 / 242 ) .
وعن ابن جريج قال : قلتُ لعطاء : أَستَغفرُ للمؤمنين والمؤمنات ؟ قال : نعم ، قد أُمر النبيُّ صلى الله عليه وسلم بذلك ، فإنَّ ذلك الواجبَ على الناس ، قال الله لنبيِّه صلى الله عليه وسلم : ( اسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالمُؤْمِنَاتِ ) ، قلتُ : أفتدع ذلك في المكتوبة أبداً ؟ قال : لا ، قلت : فبِمَن تبدأ ، بنفسك أم بالمؤمنين ؟ قال : بل بنفسي ، كما قال الله : ( وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالمُؤْمِنَاتِ ) .
2. عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ : صَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى جَنَازَةٍ فَقَالَ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِحَيِّنَا وَمَيِّتِنَا وَصَغِيرِنَا وَكَبِيرِنَا وَذَكَرِنَا وَأُنْثَانَا وَشَاهِدِنَا وَغَائِبِنَا اللَّهُمَّ مَنْ أَحْيَيْتَهُ مِنَّا فَأَحْيِهِ عَلَى الْإِيمَانِ وَمَنْ تَوَفَّيْتَهُ مِنَّا فَتَوَفَّهُ عَلَى الْإِسْلَامِ اللَّهُمَّ لَا تَحْرِمْنَا أَجْرَهُ وَلَا تُضِلَّنَا بَعْدَهُ .
رواه الترمذي ( 1024 ) وأبو داود ( 3201 ) النسائي ( 1986 ) .
قال ابن علان الصدِّيقي – رحمه الله - :
( اللهم اغفر لحيِّنا وميِّتنا ) أي : لجميع أحيائنا ، وأمواتنا ، معشر المسلمين ، لأن المفرد المضاف حيث لا عهد : للعموم .
" دليل الفالحين لطرق رياض الصالحين " ( 6 / 240 ) .
3. وهو فعل الملائكة عليهم السلام ، كما قال تعالى عنهم : ( وَالْمَلائِكَةُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِمَن فِي الأَرْضِ ) الشورى/ 5 .
4. وهو فعل الأنبياء ، والصحابة ، والتابعين ، وجماهير العلماء ، من المتقدمين ، والمتأخرين .
أ. قال نوح عليه السلام : ( رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ) نوح/ 28 .
ب. وقال إبراهيم عليه السلام : ( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ ) إبراهيم/ 41 .
ج. وهو فعل عمر بن الخطاب رضي الله عنه :
روى عبد الرزاق في " المصنف " ( 3 / 111 ) عن ابن جريج قال : أخبرني عطاء أنه سمع عبيد بن عمير يأثر عن عمر بن الخطاب في القنوت أنه كان يقول : " اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات وألف بين قلوبهم وأصلح ذات بينهم ... " .
رَوَاهُ البَيْهَقِيّ في " السنن الكبرى " ( 2 / 210 ) وَقَالَ : صَحِيح مَوْصُول .
" تحفة المحتاج إلى أدلة المنهاج " ( 1 / 410 ) .
د. وهو وصية ابن عباس رضي الله عنهما :
ففي " فضل الصلاة على النبي " لإسماعيل القاضي ( ص 67 ) - وصححه الشيخ الألباني - عن ابن عباس أنه قال : لا تصلوا صلاة على أحد إلا على النبي صلى الله عليه وسلم ، ولكن يدعى للمسلمين والمسلمات بالاستغفار .
هـ. وهو قول عموم المؤمنين ، كما أخبر الله عنهم في قوله : ( وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ ) الحشر/ 10 .
وفي جواب السؤال رقم ( 104460 (http://islamqa.com/ar/ref/104460) ) نص في جواز ذلك الدعاء – بل والحث عليه – عن شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم ، وفي الجواب نفسه تخريج لأحاديث مرفوعة ضعيفة في الباب .

ثانياً:
أما قول من عارض هذا الدعاء بأن الله تعالى قد قدَّر أن لا تكون مغفرة لعموم المسلمين ، وأنه لا شك سيدخل منهم طائفة النار : فهي معارضة لا تسلم لقائلها ؛ لأنه خلط " القدر " بـ " الشرع " ، فنحن مأمورون – أو يستحب لنا – بالشرع : الدعاء لعموم المسلمين بالمغفرة ، وهو لا يتعارض مع ما ليس لنا به تعلق مما قدَّره الله تعالى على طائفة من المسلمين ، ومما يدل على ذلك أن نبينا صلى الله عليه وسلم قد علَّمنا أدعية الاستغفار ، وأوصى المسلمين بذكرها وقولها ، ونحن على علم أنه لن يستجاب لطائفة من قائليها ، وما ذكرناه من أدلة – أيضاً - يؤكد خطأ من منع منها ، ويؤكد سلامة الدعاء بعموم المغفرة للمسلمين والمسلمات .
وأقدم من رأيناه يعترض على هذا الدعاء هو أبو العباس القرافي – توفي 684 هـ - حيث جعل الدعاء بذلك من المحرمات ! فقال :
الفروق مع هوامشه - (4 / 463)
القسم الخامس في المحرم الذي ليس بكفر : أن يطلب الداعي من الله تعالى نفي ما دل السمع الوارد بطريق الآحاد على ثبوته ، وقولي " بطريق الآحاد " : احتراز من المتواتر ؛ فإن طلب نفي ذلك من قبيل الكفر - كما تقدم - ، وله أمثلة :
الأول : أن يقول " اللهم اغفر للمسلمين جميع ذنوبهم " ، وقد دلت الأحاديث الصحيحة أنه لا بدَّ من دخول طائفة من المسلمين النار ، وخروجهم منها ، بشفاعة وبغير شفاعة ، ودخولهم النار إنما هو بذنوبهم ، فلو غفر للمسلمين كلِّهم ذنوبَهم كلها : لم يدخل أحد النار ، فيكون هذا الدعاء مستلزماً لتكذيب تلك الأحاديث الصحيحة ! فيكون معصية ، ولا يكون كفراً ؛ لأنها أخبار آحاد والتكفير إنما يكون بجحد ما علم ثبوته بالضرورة أو بالتواتر ... .
طلب الملائكة المغفرة للمؤمن بقولهم ( فاغفر للذين تابوا ) وقوله تعالى ( ويستغفرون لمن في الأرض ) : لا عموم في تلك الألفاظ ؛ لكونها أفعالاً في سياق الثبوت ، فلا تعم ، إجماعاً ، ولو كانت للعموم : لوجب أن يُعتقد أنهم أرادوا بها الخصوص ، وهو المغفرة من حيث الجملة ؛ للقواعد الدالة على ذلك ... .
" الفروق مع هوامشه " ( 4 / 463 - 465 ) .
وقد تعقبه " أبو القاسم بن الشاط المالكي " رحمه الله – توفي 723 هـ - فقال – كما في هامش " الفروق " المسمى " إدرار الشروق " ( 4 / 488 ) - :
وما قاله من الدعاء بهذه الأدعية ونحوها معصية : مجرد دعوى ، ومِن أين يلزم أن لا يُدعى إلا بما يجوز وقوعه ؟! لا أعرف لذلك وجهاً ، ولا دليلاً .
وما المانع من أن يكلِّف الله خلقه أن يطلبوا منه المغفرة لذنوب كلِّ واحدٍ من المؤمنين ، مع أنه قد قضى بأن منهم من لا يغفر له ؟! ومِن أين يلزم المنافاة بين طلب المغفرة ووجوب نقيضها ؟! هذا أمر لا أعرف له وجهاً إلا مجرد التحكم بمحض التوهم .
وما قاله من أنه لا عموم في قوله تعالى ( فاغفر للذين تابوا ) ، وقوله تعالى ( ويستغفرون لمن في الأرض ) لكونها أفعالاً في سياق الثبوت : خطأ فاحش ؛ لأنه التفت إلى الأفعال دون ما بعدها من معمولاتها ، والمعمولات في الآيتين لفظاً : عموم .
وبالجملة : فقد كلَّف هذا الإنسان نفسَه شططاً ، وادَّعى دعوى لا دليل عليها ، ولا حاجة إليها ؛ وهماً منه وغلطاً .
انتهى
وسئل الشيخ عبد الكريم الخضير – حفظه الله - :
ما وجهة من يقول : إن الدعاء على الكافرين فيه تعدي ؛ لأن في علم الله أنهم موجودون إلى يوم القيامة ؟ .
فأجاب :
المسلم مطالب بأن يدور مع الإرادة الشرعية ، أما الإرادة الكونية القدرية : ليس مطالباً بها ، لقائل أن يقول : لماذا تدعو لعموم المسلمين والله يعلم أن منهم من يموت وهو مرتكب كبيرة ؟ نعم ، وُجد مَن يمنع حتى هذا من أهل العلم ، من يقول : لا يجوز الدعاء لعموم المسلمين ، وُجد مَن يمنع الدعاء لعموم المسلمين لأن في علم الله أن من يموت وهو مرتكب كبيرة ، هذا مخالف الإرادة الكونية ! إذاً لا تدعو لنفسك ، الله أعلم بما يختم لك به ! ولا تدعو لولدك ، الله أعلم بما يستمر عليه ! أنت مطالب بالدعاء ، وهذه المطالبة إرادة شرعية ، إما الإرادة الكونية : فهي لله جل وعلا ليست لك .
" شرح الموطأ " كتاب الجنائز ، بَاب : " النَّهْيِ عَنْ الْبُكَاءِ عَلَى الْمَيِّتِ " .


والله أعلم




الإسلام سؤال وجواب

أميره في مملكتي الصغيره
07-01-2010, 05:47 AM
السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته





ما حكم أحلام اليقظة؟ وهل أنا محآسبة عليها ~ جآوبوني الله يستر عليكم ويحفظكم إن شاء الله ~




وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..


السؤال
ما حكم أحلام اليقظة؟ الرجاء نشر الإجابة على صفحة فتاوى؟ وجزاكم الله خيراً...

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فأحلام اليقظة اسم مركب من شيئين متناقضين: حلم وهو ما يراه النائم، ويقظة وهي ضد النوم. وشاع إطلاق هذا المصطلح المحدث في زماننا على ما يدور في خلجات النفس من حديث وأماني، فالحكم على أحلام اليقظة حينئذ حكم على ما يتعلق بما يحدث الإنسان به نفسه ويتمناه.
وقد عرف علماء اللغة الأماني بما يلي: ففي لسان العرب 15/294: قال أبو العباس أحمد بن يحيى: التمني: حديث النفس بما يكون وبما لا يكون.
وقال ابن الأثير: التمني: تشهي حصول الأمر المرغوب فيه وحديث النفس بما يكون ومالا يكون.
وقد عرف علماء النفس أحلام اليقظة بأنها عبارة عن تفكير متمنٍ يحقق من خلاله الإنسان إشباعا لرغباته ودوافعه التي يعجز عن تحقيقها في الواقع، فهو عبارة عن هروب من مشاكل الواقع وقساوته إلى عالم خيالي بحت، فقد يرى المرء نفسه بطلا مشهوراً ويتمنى أن يكون كذلك في الواقع، أو زعيماً أو غير ذلك, وأحلام اليقظة تحدث في جميع مراحل العمر تقريباً.
والسؤال: هل يعاقب الإنسان أو يثاب على ما يحدث به نفسه ويتمناه من خير أو شر؟ فيه تفصيل يأتي بيانه بعون الله وتوفيقه.
يقول ابن مفلح في الآداب الشرعية 1/ 98: فصل في ميل الطبع إلى المعصية والنية والعزم والإرادة لها وما يعفى عنه من ذلك.
قال في الرعاية: وميل الطبع إلى المعصية بدون قصدها ليس إثما فظاهر،هذا أنه لو قصد المعصية آثم، وإن لم يصدر منه فعل ولا قول.
قال الشيخ تقي الدين: حديث النفس يتجاوز الله عنه إلى أن يتكلم فهو إذا صار نية وعزماً وقصداً ولم يتكلم فهو معفو عنه.
وقال العز بن عبد السلام في كتابه قواعد الأحكام في مصالح الأنام 1/ 140: ولا عقاب على الخواطر ولا حديث النفس لغلبتها على الناس، ولا على ميل الطبع إلى الحسنات والسيئات، إذ لا تكليف بما يشق اجتنابه مشقة فادحة ولا بما لا يطيق فعله ولا تركه، ومبدأ التكليف العزوم والقصود، فالعزم على الحسنات حسن وعلى السيئات قبيح وعلى المباح مأذون.
وقد فصل الإمام بدر الدين الزركشي يرحمه الله الكلا م عن حديث النفس بما لا مزيد عليه فقال في كتابه القواعد الفقهية 2/ 34:
حديث النفس له خمس مراتب:
الأول: (الهاجس) وهو ما يلقى فيها ولا مواخذة به بالإجماع لأنه وارد من الله تعالى لا يستطيع العبد دفعه.
الثانية: (الخاطر) وهو جريانه فيها.
الثالثة: (حديث نفس) وهو ما يقع مع التردد هل يفعل أو لا؟ وهذان أيضا مرفوعان على الصحيح؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: إن الله تعالى تجاوز لأمتي ما حدثت به أنفسها مالم تتكلم أو تعمل به.
فإذا ارتفع حديث النفس ارتفع ما قبله بطريق الأولى.
ثم نقل خلافاً عن الأصحاب قال بعده: فتحصلنا على ثلاثة أوجه، والصحيح عدم المؤاخذة مطلقاً.
قال المحققون: وهذه المراتب الثلاثة أيضاً لو كانت في الحسنات لم يكتب له بها أجره، أما الأول فظاهر وأما الثاني والثالث فلعدم القصد.
الربعة: (الهمّ) وهو ترجيح قصد الفعل وهو مرفوع على الصحيح، لقول الله تعالى: إِذْ هَمَّت طَّآئِفَتَانِ مِنكُمْ أَن تَفْشَلاَ وَاللّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ [آل عمران:22]. ولو كانت مؤاخذة لم يكن الله وليهما، ولقوله صلى الله عليه وسلم: ومن هم بسيئة فلم يعملها لم تكتب عليه. رواه مسلم وغيره.
الخامسة: (العزم) وهو قوة القصد والجزم وعقد القلب وهذا يؤاخذ به عند المحققين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار، قيل: يا رسول الله هذا القاتل فما بال المقتول؟! قال: إنه كان حريصا على قتل صاحبه. متفق عليه.
فعلل بالحرص، وللإجماع على المؤاخذة بأعمال القلوب كالحسد, وذهب آخرون إلى أنه مرفوع كالهم لعموم حديث (التجاوز) عن حديث النفس، وأجابوا عن حديث الحرص بأنه قارنه فعل، وسبق عن العبادي ترجيحه وهذا هو ظاهر كلام الشافعي رحمه الله إلى أن قال: وإذا تعلق هذا النوع بالخير أثيب عليه. انتهى
والله أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)

مريم هدى سمر
07-01-2010, 10:40 AM
مرحبا اخواتي
ودي ابدا بمشروع للزفات هنا بالمنتدى لاني شفت كثيييييييير يجمعو من النت ويبيعوها هنا وهي بالاصل مجانيه وييبيعوها بفلووووووووووس


اختى وش حكم هلاشيا


الله يسعد اللي تعرف تنورنا



ممكن توضحي السؤال اكثر ..

قــــ القلوب ـوت
07-01-2010, 11:23 AM
مرحبا اخواتي
ودي ابدا بمشروع للزفات هنا بالمنتدى لاني شفت كثيييييييير يجمعو من النت ويبيعوها هنا وهي بالاصل مجانيه وييبيعوها بفلووووووووووس


اختى وش حكم هلاشيا


الله يسعد اللي تعرف تنورنا

هذا رقم للفتاوى مباشر عليه مجموعه من المشايخ

باذن الله يفدونك اكثر.

8002451000

غلا روح بسومي
07-01-2010, 12:02 PM
اختى فهمتى سوالي

فيه عضوات او بعضهم ينزلو زفات من النت

مجانا تكون\\\


ويجون هنا يبيعونها


بفلوس وهي بالاصل مجااااااااانا



وش حكم هالشي


وهذا يعطيوني ارقام ولا اطرح سوالي بس

غلا روح بسومي
07-01-2010, 12:06 PM
اعطيني حكم هالشي ربي يسعدك وينور لك دربك\\\لاني محتااارة


الله يجزاك الجنه لا تتاخري على

أميره في مملكتي الصغيره
07-01-2010, 01:28 PM
مرحبا اخواتي
ودي ابدا بمشروع للزفات هنا بالمنتدى لاني شفت كثيييييييير يجمعو من النت ويبيعوها هنا وهي بالاصل مجانيه وييبيعوها بفلووووووووووس


اختى وش حكم هلاشيا


الله يسعد اللي تعرف تنورنا



السلام عليكم ورحمة الله


شيخنا الفاضل ..


سؤالي هو ::


إحدى البنات التي أعرفها قامت بتجميع أناشيد الأفراح من خلال صديقاتها فوصلها سيديان ::


- أحدهما ::: أغاني مسحوب منه الموسيقى
- الأخر ::: صديقة أخرى قامت بحذف الموسيقى من خلال برامج خاصة ..


وقد حصلت عليه الأخت مجانا من صديقاتها ثم قامت بالترويج له في إحدى المنتديات وبيعه بسعر خاص 100 درهم ...


وقد تلقى قبول ..


الآن هل يجوز هذا البيع الذي تروج له الفتاة ؟ وخاصة أن الأناشيد ليس من عملها ولا من جهدها وإنما من عند الآخرين ..وكذلك بالنسبة للأناشيد التي تجدها من خلال النت ولكن بصعوبة بعد البحث الطويل هل يجوز بيعها ؟


أرجو الإفادة وجزاكم الله خيرا


الجواب


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته: جواز البيع هنا متوقف على رضا اصحاب هذه الأناشيد وذلك أنها مسجلة بأصواتهم فإذا كانوا لا يمانعون أو أنهم وضعوها في الانترنت ولم يجعلوا عليها حقوقا لهم فإن البيع هنا يكون جائزا لأن هذا جهدها من حيث تسجيل هذه المادة وجمعها، أما إذا كانوا يمانعون فلا يجوز البيع. والله الموفق.


الشيخ صالح الحصين ..


**


أحدهم يسأل عن حكم بيع كلمات أغان كلها حب وغرام -والله المستعان- وعندما اقترح عليه توظيف تلك "الموهبة" في الأناشيد الإسلامية تعلل بأنه لا يستطيع وأن قريحته لا تجود إلا بكلمات من ذلك القاموس،
مع العلم بأنه ينوي التوبة بعد أن يتحصل على حاجته من المال، فماذا تقولون له؟






الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فقد اشتمل سؤالك على أمور:
الأمر الأول: حكم شعر الغزل وما شابهه: والجواب عن ذلك أنه جائز بشروط:
أولاً: ألا يكون التغزل بامرأة معينة.
ثانياً: ألا يكون بوصف الأعضاء الباطنة.
ثالثاً: ألا يكون بغلام أمرد.
رابعاً: ألا يشتمل على ما لا يجوز من الكلام.
قال العلامة الشربيني في مغني المحتاج شرحاً لقول الإمام النووي في المنهاج: ويباح قول شعر وإنشاده إلا أن يهجو أو يفحش أو يعرض بامرأة معينة: (أو) إلا أن (يعرض)... (بامرأة معينة). غير زوجته وأمته، وهو ذكر صفاتها من طول وقصر وصدغ وغيرها، فيحرم وترد به الشهادة لما فيه من الإيذاء، واحترز بالمعينة عن التشبيب بمبهمة فلا ترد شهادته بذلك... أما حليلته من زوجته أو أمته فلا يحرم التشبيب بها كما نص عليه في الأم... ويشترط أن لا يكثر من ذلك وإلا ردت شهادته، قاله الجرجاني، ولو شبب بزوجته أو أمته مما حقه الإخفاء ردت شهادته لسقوط مروءته، وكذا لو وصف زوجته أو أمته بأعضائها الباطنة، كما جرى عليه ابن المقري تبعاً لأصله وإن نوزع في ذلك، وليس ذكر امرأة مجهولة كليلى تعيينا. انتهى.
وقال ابن قدامة في المغني: والشعر كالكلام، حسنه كحسنه، وقبيحه كقبيحه... والحاجة تدعو إليه لمعرفة اللغة والعربية، والاستشهاد به في التفسير، وتعرف معاني كلام الله تعالى، وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم ويستدل به أيضاً في النسب، والتاريخ، وأيام العرب.
فما كان من الشعر يتضمن هجو المسلمين، والقدح في أعراضهم، أو التشبب بامرأة بعينها، والإفراط في وصفها، فذكر أصحابنا أنه محرم، وهذا إن أريد به أنه محرم على قائله، فهو صحيح، وأما على راويه فلا يصح، فإن المغازي تروى فيها قصائد الكفار الذين هجوا بها أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينكر ذلك أحد.
الأمر الثاني: حكم بيع شعر الغزل لمن يتغنى به: وذلك جائز بشرط ألا يشتمل التغني به على حرام فيشترط أن يكون التغني به من غير معازف إلا الدف، ويشترط ألا يكون المغني امرأة، ويشترط ألا يؤدي إلى فتنة.
والأمر الثالث: ما ننصح به هذا الشخص:
والذي ننصحه به هو أن يستخدم شعره في خدمة دينه ومن ذلك القصائد التي تدعو للأخلاق والفضائل، والحض على معالي الأمور وسبل النهوض بالأمة، ومن ذلك عمل القصائد للأناشيد الإسلامية، وليجعل نصب عينيه قول الله تعالى: وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا* وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا {الطلاق:2-3}.
والله أعلم.


المفتـــي: مركز الفتوى (http://www.islamweb.net/ver2/archive/readArt.php?lang=A&id=13045)



وبالاخير غاليتي اتمنى الحذر ثم الحذر ان تكون مصحوبه بألات موسيقيه او ايقاعات او مؤثرات لحرمتها ..

ارجو رضى الرحمن
07-02-2010, 11:33 PM
السلام عليكم

وش حكم التشقير؟؟احترت على قد ماناس تقول حلال وناس تقول حرام؟؟

وش الحكم لماادعي ربي واقول يارب اجعل يومي قبل يوم امي وابويا؟؟هل يعتبر دعاء على النفس؟؟

أميره في مملكتي الصغيره
07-03-2010, 12:51 AM
السلام عليكم

وش حكم التشقير؟؟احترت على قد ماناس تقول حلال وناس تقول حرام؟؟





وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ...





تشقير الحواجب
هل يجوز تشقير - صبغ – الحاجبين ؟.



الحمد لله
اختلف العلماء المعاصرون في حكم تشقير الحواجب هذا ، فمنعته طائفة كما جاء في جواب اللجنة الدائمة للإفتاء عن السؤال التالي :
انتشر في الآونة الأخيرة بين أوساط النساء ظاهرة تشقير الحاجبين بحيث يكون هذا التشقير من فوق الحاجب ومِن تحته بشكل يُشابه بصورة مطابقة للنمص ، من ترقيق الحاجبين ، ولا يخفى أن هذه الظاهرة جاءت تقليداً للغرب ، وأيضاً خطورة هذه المادة المُشقّرة للشعر من الناحية الطبية ، والضرر الحاصل له ، فما حُـكم الشرع في مثل هذا الفعل ؟
وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء أجابت :
بأن تشقير أعلى الحاجبين وأسفلهما بالطريقة المذكورة : لا يجوز لما في ذلك من تغيير خلق الله سبحانه ولمشابهته للنمص المحرّم شرعاً ، حيث إنه في معناه ويزداد الأمر حُرمة إذا كان ذلك الفعل تقليداً وتشبهاً بالكفار أو كان في استعماله ضرر على الجسم أو الشعر لقول الله تعالى : ( وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ) ، وقوله صلى الله عليه وسلم : " لا ضرر ولا ضرار " ، وبالله التوفيق .اهـ.
فتوى رقم ( 21778 ) وتاريخ 29/12/1421 هـ .
وقال الشيخ عبد الله الجبرين – حفظه الله - :
أرى أن هذه الأصباغ وتغيير الألوان لشعر الحواجب لا تجوز فقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم النامصات والمتنمصات والمغيرات لخلق الله الحديث ، وقد جعل الله من حكمته من وجود الاختلاف فيها . فمنها كثيف ومنها خفيف منها الطويل ومنها القصير وذلك مما يحصل به التمييز بين الناس ، ومعرفة كل إنسان بما يخصه ويعرف به ، فعلى هذا لا يجوز الصبغ لأنه من تغيير خلق الله تعالى .
" فتاوى المرأة " جمع خالد الجريسي ( ص 134 ) .
وقال آخرون من أهل العلم بإباحته ، ومنهم الشيخ محمد بن صالح العثيمين . انظر الأسئلة رقم ( 8605 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=8605) ) و : ( 11168 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=11168)) في الموقع .
فصارت القضية موضع شبهة لاختلاف العلماء فيها .
فيكون الأولى والأحوط تركها .
لا سيما والتشقير على صورة الفعل المحرم ، وفيه شبه بفعل النامصات ، وقد يساء بها الظن إذا رئيت من بعيد ، خصوصاً إذا كانت من القدوات والداعيات ، فتظن من تنظر إليها أنها نامصة .
والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب







وش الحكم لماادعي ربي واقول يارب اجعل يومي قبل يوم امي وابويا؟؟هل يعتبر دعاء على النفس؟؟





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ياشيخ ماحكم قول الشخص لأمه جعل يومي قبل يومك ؟؟
هل في هذه الكلمة باس أم ماذا ؟؟

وبارك الرحمن فيك



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك .

ليس بها بأس ، وهو في معنى قول العرب : نفسي لِنفسك الفِداء .
وكان الصحابة يُفدّون رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقولون :
فدىً لك أبي وأمي
بأبي أنت وأمي
نحري دون نحرك

وهو دعاء بِطول العمر لِمن قِيلت له ، ومع ذلك فلو قُرِن الدعاء بصالح العمل لَكان أفضل ، فقد سُئل رسول الله : أي الناس خير ؟ قال : من طال عمره ، وحسن عمله . قيل : فأي الناس شر ؟ قال : من طال عمره ، وساء عمله . رواه الإمام أحمد والترمذي .

قالت أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه وسلم : اللهم أمتعني بزوجي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وبأبي أبي سفيان ، وبأخي معاوية . فقال النبي صلى الله عليه وسلم : قد سألتِ الله لآجال مضروبة ، وأيام معدودة ، وأرزاق مقسومة ، لن يعجل شيئا قبل حلّه ، أو يؤخر شيئا عن حِلّه ، ولو كنت سألت الله أن يُعيذك من عذاب في النار أو عذاب في القبر ؛ كان خيرًا وأفضل . رواه مسلم .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

ghizl
07-03-2010, 04:39 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ساخرج من بيتي من بعد صلاة الظهر مسافرة الى بلدي وستقلع الطائرة بعد صلاة العصر و اصل الى بلدي ان شاء الله بعد صلاة الفجر تم اقطن قي المدينة الاولى حوالي ثلاثة ايام ثم اسافر الي مدينة اخرى اقطن فيها حوالي حوالي اسبوع ثم اسافر الى مدينة اخرى والمسافة طويلة فهل اصلي صلاة العصر قبل خروجي من المنزل و هل اقصر صلاة حين جولتي
اجينوني سريعا فلم يبقى على سفري الا يوم جزاكم الله كل الخيرا و جعلها في ميزان حسناتك

شلةبنات2007
07-03-2010, 05:16 AM
سسسسسسسسسسسسسسسسسلام عليكم




ارجو افادتي ارجوكم






انا خلصت الاربعين <<نفاس,, بعده نزل علي دم هل اصلي ولا لاااااااااا؟؟؟؟؟؟

أميره في مملكتي الصغيره
07-03-2010, 06:00 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ساخرج من بيتي من بعد صلاة الظهر مسافرة الى بلدي وستقلع الطائرة بعد صلاة العصر و اصل الى بلدي ان شاء الله بعد صلاة الفجر تم اقطن قي المدينة الاولى حوالي ثلاثة ايام ثم اسافر الي مدينة اخرى اقطن فيها حوالي حوالي اسبوع ثم اسافر الى مدينة اخرى والمسافة طويلة فهل اصلي صلاة العصر قبل خروجي من المنزل و هل اقصر صلاة حين جولتي
اجينوني سريعا فلم يبقى على سفري الا يوم جزاكم الله كل الخيرا و جعلها في ميزان حسناتك



وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

الجمع بين الصلاتين قبل السفر
إذا أردت السفر بالطائرة وكان وقت الإقلاع قبل دخول وقت صلاة العصر وسوف تهبط الطائرة في مطار آخر ووقت إقلاع الرحلة الثانية بعد الوصول مباشرة .
فهل يجوز أن أجمع وأقصر صلاة العصر مع صلاة الظهر في مدينتي ؟ وما الحكم إذا فعلت ذلك ؟ وما هو العمل الصحيح ؟ .



الحمد لله
يجوز للمقيم أن يجمع بين الصلاتين إن كان هناك حرج من أداء الصلاة الثانية في وقتها ، والجمع أوسع من القصر ، فلا قصر إلا لمسافر ، والجمع يجوز للمسافر والمقيم حيث يوجد الحرج من أداء الصلاة الثانية سواء في وقتها أو في جماعة .
وعليه : فيجوز لك أن تقدم العصر فتصليها مع الظهر في مدينتك إن غلب على ظنك أنك لن تقدر على أدائها في وقتها بسبب سفرك .
وإذا كان المطار خارج قريتك أو مدينتك فإنك تقصر الصلاة كذلك ، وإن كنت من سكان المطار فتتم من غير قصر .
قال الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله - :
مسألة :
إذا كان في القصيم إذا خرج الإنسان إلى المطار هل يقصر في المطار ؟
الجواب :
نعم يقصر ؛ لأنه فارق عامر قريته ، فجميع القرى التي حول المطار منفصلة عنه ، أما من كان من سكان المطار : فإنه لا يقصر في المطار ؛ لأنه لم يفارق عامر قريته .
" الشرح الممتع " ( 4 / 514 ) .
عن ابن عباس قال : صلَّى رسول الله صلى الله عليه وسلم الظهر والعصر جميعا بالمدينة في غير خوف ولا سفر ، قال أبو الزبير : فسألت سعيداً – أي : ابن جبير - لم فعل ذلك ؟ فقال : سألت ابن عباس كما سألتني فقال : أراد أن لا يحرج أحداً من أمَّته .
رواه مسلم ( 705 ) .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
والقصر سببه السفر خاصة لا يجوز في غير السفر وأما الجمع فسببه الحاجة والعذر فإذا احتاج إليه جمع في السفر القصير والطويل وكذلك الجمع للمطر ونحوه وللمرض ونحوه ولغير ذلك من الأسباب فإن المقصود به رفع الحرج عن الأمة .
" مجموع الفتاوى " ( 22 / 293 ) طبعة مجمع الملك فهد .


الإسلام سؤال وجواب


***


كيف يصلي المسافر ؟
أنا مسافر إلى الخارج لشهر وأريد معرفة أسهل طريقة لأداء الصلاة ؟.



الحمد لله
أولا :
إذا كنت عازما على البقاء في البلد الذي ستسافر إليه أكثر من أربعة أيام ، فإنك تكون في حكم المقيم من لحظة دخولك إليه ، فيلزمك ما يلزم المقيم من إتمام الصلاة ولا يجوز لك قصرها .
فتقصر الصلاة أثناء الرحلة ، فإذا وصلت البلد أتممت الصلاة لأنك في حكم المقيم .
جاء في "فتاوى اللجنة الدائمة" (8/99) : " السفر الذي يشرع فيه الترخيص برخص السفر هو ما اعتبر سفراً عرفاً ، ومقداره على سبيل التقريب مسافة ثمانين كيلو متراً، فمن سافر لقطع هذه المسافة فأكثر فله أن يترخص برخص السفر من المسح على الخفين ثلاثة أيام بلياليهن ، والجمع والقصر ، والفطر في رمضان . وهذا المسافر إذا نوى الإقامة ببلد أكثر من أربعة أيام فإنه لا يترخص برخص السفر ، وإذا نوى الإقامة أربعة أيام فما دونها فإنه يترخص برخص السفر . والمسافر الذي يقيم ببلد ولكنه لا يدري متى تنقضي حاجته ولم يحدد زمناً معيناً للإقامة فإنه يترخص برخص السفر ولو طالت المدة ، ولا فرق بين السفر في البر والبحر " انتهى .
ثانيا :
أما جمع الصلاة ، فيجوز للمسافر أن يجمع بين صلاتي الظهر والعصر ، وبين المغرب والعشاء ، جمع تقديم أو تأخير حسب الأيسر له ، والأفضل أنه لا يفعل ذلك إلا إذا كان عليه مشقة في فعل كل صلاة في وقتها .
وعلى هذا ، فلك أن تجمع بين الصلاتين أثناء الرحلة ، فإذا وصلت إلى البلد الذي تنوي الإقامة به شهراً فإنك تصلي كل صلاة في وقتها .
وانظر جواب السؤال رقم (49885 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&QR=49885)) .
ثالثا :
اعلم أن صلاة الجماعة واجبة على المسافر كغيره ، وقد سبق بيان ذلك في جواب السؤال
رقم (40299 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&QR=40229)) ، فاحرص على الصلاة جماعة في المسجد .
والله تعالى أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

أميره في مملكتي الصغيره
07-03-2010, 06:08 AM
سسسسسسسسسسسسسسسسسلام عليكم




ارجو افادتي ارجوكم






انا خلصت الاربعين <<نفاس,, بعده نزل علي دم هل اصلي ولا لاااااااااا؟؟؟؟؟؟




وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

نفساء أكملت أربعين يوما ولم تطهر فهل تصوم وتصلي ؟
هل يجب على المرأة حديثة الولادة صيام رمضان علما بأنها قد أكملت أربعين يوما وما زالت في النفاس أي لم تطهر بعد ؟ .



الحمد لله
اختلف العلماء في أكثر مدة للنفاس ، فذهب جمهور العلماء إلا أنها أربعون يوماً من الولادة .
راجع سؤال (10488 (http://192.168.0.220/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=10488&dgn=3)) .
وعلى هذا . . فالمرأة التي استمر بها الدم أكثر من أربعين يوماً ، إن وافق هذا الدم عادتها فتكون حائضاً ، وإن لم يوافق عادتها فهو دم استحاضة فتغتسل بعد الأربعين وتصوم وتصلي وتكون طاهرة حكمها حكم الطاهرات من النساء .


الإسلام سؤال وجواب


***


استمر بها الدم بعد الولادة ، وتركت الصلاة فهل تقضي ما زاد على الأربعين
لم أصلِّ إلا بعد ستين يوماً من ولادتي وذلك لعدم انقطاع الدم إلا بعد هذه المدة ولجهلي بأن المرأة تطهر بعد الأربعين ويجب عليها الصلاة ولم أعلم بهذا الحكم إلا بعد تسعة أشهر من ولادتي.
فما الذي يجب علي عمله في العشرين يوماً التي لم أصليها ؟ وإذا كان يجب علي قضاؤها ففي أي وقت أقضيها ؟ .



الحمد لله
أولاً :
اختلف العلماء في أكثر مدة النفاس . فمنهم من قال : إن أكثر مدّة للنفاس أربعون يوماً ، لحديث أم سلمة رضي الله عنها : ( كَانَتْ النُّفَسَاءُ تَجْلِسُ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرْبَعِينَ يَوْمًا ) رواه أبو داود (139) وقال الألباني حسن صحيح ، وهو مذهب الجمهور ،
فتصلي بعد ذلك وإن استمر الدم ، وتقضي ما فاتها من الصلوات ما لم يوافق الدم الذي بعد الأربعين وقت العادة المعتاد فإنه حيض راجع السؤال ( 10488 (https://alfrasha.maktoob.com/index.php?ln=ara&ds=qa&lv=browse&QR=10488) )
وقال بعض العلماء كشيخ الإسلام ابن تيمية - إن الأصل في الدم الخارج بسبب الولادة أنه نفاس فلا تصلي حتى ينقطع الدم –وقال : لا حدّ لأكثر النفاس .
وقال بعضهم أقصاه إلى ستين يوماً وهو مذهب الشافعي رحمه الله .
والأحوط لك قضاء ما فاتك بعد الأربعين من الصلوات ما لم يوافق وقت العادة المعتاد .
والله أعلم .
ثانياً :
وأما كيفية قضاؤها ، فإنه يلزمك ذلك بمجرد بلوغ هذا الحكم ، فإن شق عليك لكثرة عدد الأيام فإنك تقضينها حسب استطاعتك وقدرتك ، ولو كان ذلك على عدة أيام .
والله تعالى أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

رحيلك وحبك سوا
07-03-2010, 05:56 PM
ياقلبي ممكن اعرف فتوى هالسؤال ... انا احيانا نهايه دورتي ينزل مني دم لونه بني وقليل مره ..بس يستمر ينزل لمده يوم او يومان ..في هالحاله اصلي ولا استناها لين تخلص ثم اغتسل وااتوضا ارجوا افادتي ويعطيكم العافيه

مبرمجه
07-03-2010, 10:26 PM
شكرا لكم على هاذا الموضوع الرائع

سؤالي

زوجي يمانع المشاركه بالمنتديات

وانا مرات احتاج ان اسئل اسئله بالنت

مثلا عن تسجيل جامعه اواستفسار مهم

فهل علي ذنب اذا خالفته في هاذا الشي

علما اني لااحاكي الرجال بالمنتديات فقط نساء

قــــ القلوب ـوت
07-04-2010, 01:11 AM
ياقلبي ممكن اعرف فتوى هالسؤال ... انا احيانا نهايه دورتي ينزل مني دم لونه بني وقليل مره ..بس يستمر ينزل لمده يوم او يومان ..في هالحاله اصلي ولا استناها لين تخلص ثم اغتسل وااتوضا ارجوا افادتي ويعطيكم العافيه

السؤال: عند الانتهاء من الحيض وبعد الاغتسال فوجئت بنزول قطرات من الدم. فهل يجب علي الاغتسال مرة ثانية أم لا؟ أفيدونا وجزاكم الله خيرًا.


أولاً: إذا تمت عادتك المعتادة كان الذي رأيته صفرة وكدرة، فهذا لا تعتبرينه شيئًا بل صومي وصلي لحديث أم عطية رضي الله عنها قالت: ((كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئًا))(1), هذا إذا تمت العادة. وأما إذا كانت الصفرة والكدرة في زمن الحيض ،فإنها حيض كما لو كانت عادتك سبعة أيام مثلاً وفي اليوم الخامس انقطع الدم ورأيت صفرة وكدرة فهذا حيض فلا تصلين ولا تصومين.

أما ما ذكرت فإن كان يتكرر كل شهر فعليك أن تغتسلي إذا انقطع ورأيت الطهر بعدها. وإذا كانت قطرات قلائل ولا تتكرر بل تأتي في بعض الأحيان وليست دمًا خالصًا بل فيها شيء من الصفرة والكدرة، فهذا لا يُعتبر شيئًا ولا يلزمك اغتسال، بل وجودها كعدمها واغتسلي متى رأيت الطهر والله أعلم.

ghizl
07-04-2010, 02:56 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ا
ابني عمره سنة فهل يجوز ان البسه الدهب ارجوا افادتي ويعطيكم العافيه

جنااااان2009
07-04-2010, 04:03 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ا
ابني عمره سنة فهل يجوز ان البسه الدهب ارجوا افادتي ويعطيكم العافيه



هل يجوز أن يلبس الأطفال الذكور الذهب أم لا،



وإذا كانت أعمارهم تقل عن السنتين؟ جزاكم الله خيراً.


لا يجوز تلبيس الذكور الذهب مطلقا ولو كانوا أقل من سنتين

الذهب حل للإناث

حرام على الذكور سواء كان خواتيم أو ساعات أو غير ذلك

فلا يجوز إلباس الطفل الذكر الذهب

كما لا يجوز إلباس الرجل الكبير وإنما الذهب للنساء.

ط­ظƒظ… ظ„ط¨ط³ ط§ظ„ط£ط·ظپط§ظ„ ظ„ظ„ط°ظ‡ط¨ | ط§ظ„ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط±ط³ظ…ظٹ ظ„ط³ظ…ط§ط­ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ط¹ط¨ط¯ط§ظ„ط¹ط²ظٹط² ط¨ظ† ط¨ط§ط² (http://www.binbaz.org.sa/mat/18438)

luffy san
07-05-2010, 01:49 AM
السلام عليكم انا ودي اسال سؤال والله من زمان ودي اعرف وش حكمه او وش اسوي
انا ظلمت انسان لاني كذبت عليه قدام الناس نقلت كلام هو ماقاله والحين انا ندمانه
واذا قلت له راح تسير مشاكل ودي كل الي ظلمتهم اسوي لهم اي شي بالدنيا
غير ان اقولهم لاني مااقدر اقولهم و عشان مااحاسب بالاخره هل لي توبه لاني تبت ولا ماتقبل التوبه الا لما يسامحني كل الي ظلمته...؟؟؟
بالله جاوبو على السؤال والله مجنني
السؤال الثانيه
انا بعد كل مااسوي معصيه اصلي ركعتين واستغفر هل هذا فعل صحيح ولا بدعه...؟؟؟
وجزاكم الله الجنه

أميره في مملكتي الصغيره
07-05-2010, 06:58 AM
[QUOTE=luffy san;36781891]السلام عليكم انا ودي اسال سؤال والله من زمان ودي اعرف وش حكمه او وش اسوي
انا ظلمت انسان لاني كذبت عليه قدام الناس نقلت كلام هو ماقاله والحين انا ندمانه
واذا قلت له راح تسير مشاكل ودي كل الي ظلمتهم اسوي لهم اي شي بالدنيا
غير ان اقولهم لاني مااقدر اقولهم و عشان مااحاسب بالاخره هل لي توبه لاني تبت ولا ماتقبل التوبه الا لما يسامحني كل الي ظلمته...؟؟؟
بالله جاوبو على السؤال والله مجنني





وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

وجدت فتوى مقاربه لتساؤلك غاليتي ..

الغيبة وكفارتها
1- ما حكم اتهام شخص بأنه لا يستطيع أن يتحكم بلسانه ؟
2- هل يجب أن أخبرهم بما قالوا عنهم ومن الذي قال ؟
هذا الأمر وقع وبدلاً من أن يتم إخبار الشخص عما قيل عنه ومن قاله، قالوا له بأن من نقل له الكلام هو الذي لا يتحكم بلسانه ، ولم يقولوا له أكثر من ذلك .
3- كيف يتم اتهام شخص بشيء ربما لم يقله بدون إخباره ؟
ربما يكون الشخص بريئاً وقد ساءت سمعته الآن، أرجو أن تخبرني بجميع الأحكام الإسلامية المتعلقة بهذا الشأن لكي أوقف القذف والإفتراء والغيبة التي وقعت على الشخص الذي اتهموه بأنه لا يتحكم بلسانه .



الحمد لله
أولاً :
يجب على المسلم حفظ لسانه عما نُهيَ عنه ، ومن هذه المنهيَّات والتي تساهل الناس في الوقوع فيها كثيراً الغيبة والبهتان والنميمة .
والغِيبة : هي ذكر المسلم في غيبته بما فيه مما يكره نشره وذِكره ، والبهتان : ذِكر المسلم بما ليس فيه وهو الكذب في القول عليه ، والنميمة : هي نقل الكلام من طرف لآخر للإيقاع بينهما .
والأدلة في تحريم هذه الأفعال كثيرة ، نكتفي بذكرِ شيءٍ يسير فقط لوضوح تحريمها :
قال تعالى : { وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ } الحجرات / 12 .
عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : أتدرون ما الغيبة ؟ قالوا : الله ورسوله أعلم ، قال : ذِكرُك أخاك بما يكره ، قيل : أفرأيتَ إن كان في أخي ما أقول ؟ قال : إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته ، وإن لم يكن فيه فقد بهتَّه . رواه مسلم ( 2589 ) .
عن ابن عباس قال : مرَّ رسول الله صلَّى الله عليه وسلم على قبرين فقال : أما إنَّهما ليُعذَّبان وما يعذبان في كبير ، أما أحدهما فكان يمشي بالنميمة ، وأما الآخر فكان لا يستتر من بوله ، قال : فدعا بعسيبٍ رطْبٍ فشقه باثنين ثم غرس على هذا واحداً وعلى هذا واحداً ثم قال لعله أن يخفف عنهما ما لم ييبسا . رواه البخاري ( 213 ) ومسلم ( 292 ) .
ثانياً :
وقول القائل عن غيره " لا يستطيع التحكم بلسانه " هو لا شك مما يكرهه صاحبه ، فإن كان صحيحاً فهي غيبة وإلا فهي بهتان .
فعلى كل من وقع منه الغيبة أو البهتان أو النميمة أن يتوب ويستغفر فيما بينه وبين الله ، فإن علِم أنه قد بلَغ الكلامُ للمُتكلَّم عليه فليذهب إليه وليتحلل منه ، فإن لم يعلم فلا يُبلغه بل يستغفر له ويدعو له ويثني عليه كما تكلم فيه في غيبته . وكذا لو علم أنه لو أخبره ستزيد العداوة ، فإنه يكتفي بالدعاء والثناء عليه والاستغفار له .
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من كانت له مظلمةٌ لأخيه من عرضه أو شيءٍ فليتحلَّلْه منه اليوم قبل أن لا يكون دينار ولا درهم ، إن كان له عمل صالح أُخذ منه بقدر مظلمته ، وإن لم تكن له حسنات أُخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه " .
رواه البخاري ( 2317 ) .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية :
ومَن ظلم إنساناً فقذفه أو اغتابه أو شتمه ثم تاب قبِل الله توبته ، لكن إن عرف المظلومُ مكَّنه من أخذ حقه ، وإن قذفه أو اغتابه ولم يبلغه ففيه قولان للعلماء هما روايتان عن أحمد : أصحهما أنه لا يعلمه أني اغتبتك ، وقد قيل : بل يحسن إليه في غيبته كما أساء إليه في غيبته ؛ كما قال الحسن البصري : كفارة الغيبة أن تستغفر لمن اغتبته .
" مجموع الفتاوى " ( 3 / 291 ) .


الإسلام سؤال وجواب






السؤال الثانيه
انا بعد كل مااسوي معصيه اصلي ركعتين واستغفر هل هذا فعل صحيح ولا بدعه...؟؟؟
وجزاكم الله الجنه




صلاة التوبة
كيف تصلى صلاة التوبة ؟ وكم ركعة هي ؟ وهل يمكن أن أصليها بعد صلاة العصر ؟




الحمد لله
فإنّ من رحمة الله تعالى بهذه الأمة أن فتح لها باب التوبة ، فلا تنقطع حتى تبلغ الروح الحلقوم أو تطلع الشمس من مغربها .
ومن رحمته تعالى بهذه الأمة كذلك أن شرع لهم عبادة من أفضل العبادات ، يتوسل بها العبد المذنب إلى ربه ، رجاء قبول توبته ، وهي "صلاة التوبة" وهذه بعض المسائل المتعلقة بهذه الصلاة .
1- مشروعية صلاة التوبة
أجمع أهل العلم على مشروعية صلاة التوبة ، روى أبو داود (1521) عن أبي بَكْرٍ الصديق رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَا مِنْ عَبْدٍ يُذْنِبُ ذَنْبًا فَيُحْسِنُ الطُّهُورَ ، ثُمَّ يَقُومُ فَيُصَلِّي رَكْعَتَيْنِ ، ثُمَّ يَسْتَغْفِرُ اللَّهَ إِلَّا غَفَرَ اللَّهُ لَهُ ، ثُمَّ قَرَأَ هَذِهِ الْآيَةَ : "وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ") . صححه الألباني في صحيح أبي داود .
وروى أحمد (26998) عن أَبي الدَّرْدَاءِ رضي الله عنه قال : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( مَنْ تَوَضَّأَ فَأَحْسَنَ وُضُوءَهُ ثُمَّ قَامَ فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ أَوْ أَرْبَعًا (شك أحد الرواة) يُحْسِنُ فِيهِمَا الذِّكْرَ وَالْخُشُوعَ ، ثُمَّ اسْتَغْفَرَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ ، غَفَرَ لَهُ ) قال محققو المسند : إسناده حسن . وذكره الألباني في "سلسلة الأحاديث الصحيحة" (3398) .
2- سبب صلاة التوبة
سبب صلاة التوبة هو وقوع المسلمِ في معصية سواء كانت كبيرة أو صغيرة ، فيجب عليه أن يتوب منها فوراً ، ويندب له أن يصلي هاتين الركعتين، فيعمل عند توبته عملاً صالحاً من أجل القربات وأفضلها ، وهو هذه الصلاة ، فيتوسل بها إلى الله تعالى رجاء أن تقبل توبته ، وأن يغفر ذنبه .
3- وقـت صلاة التوبة
يستحب أداء هذه الصلاة عند عزم المسلم على التوبة من الذنب الذي اقترفه ، سواء كانت هذه التوبة بعد فعله للمعصية مباشرة ، أو متأخرة عنه ، فالواجب على المذنب المبادرة إلى التوبة ، لكن إن سوّف وأخّرها قبلت ، لأن التوبة تقبل ما لم يحدث أحد الموانع الآتية :
1- إذا بلغت الروح الحلقوم ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إِنَّ اللَّهَ يَقْبَلُ تَوْبَةَ الْعَبْدِ مَا لَمْ يُغَرْغِرْ ) حسنه الألباني في صحيح الترمذي (3537) .
2- إذا طلعت الشمس من مغربها ، قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( مَنْ تَابَ قَبْلَ أَنْ تَطْلُعَ الشَّمْسُ مِنْ مَغْرِبِهَا تَابَ اللَّهُ عَلَيْهِ ) رواه مسلم (2703) .
وهذه الصلاة تشرع في جميع الأوقات بما في ذلك أوقات النهي ( مثل : بعد صلاة العصر ) لأنها من الصلوات التي لها سبب ، فتشرع عند وجود سببها .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية: "ذوات الأسباب كلها تفوت إذا أخرت عن وقت النهي، مثل سجود التلاوة، وتحية المسجد، وصلاة الكسوف، ومثل الصلاة عقب الطهارة، كما في حديث بلال، وكذلك صلاة الاستخارة، إذا كان الذي يستخير له يفوت إذا أخرت الصلاة، وكذلك صلاة التوبة، فإذا أذنب فالتوبة واجبة على الفور، وهو مندوب إلى أن يصلي ركعتين، ثم يتوب، كما في حديث أبي بكر الصديق" انتهى من "مجموع الفتاوى" (23/215) .
4- صفة صلاة التوبة
صلاة التوبة ركعتان، كما في حديث أبي بكر الصديق رضي الله عنه .
ويشرع للتائب أن يصليها منفرداً ، لأنها من النوافل التي لا تشرع لها صلاة الجماعة ، ويندب له بعدها أن يستغفر الله تعالى ، لحديث أبي بكر رضي الله عنه .
ولم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه يستحب تخصيص هاتين الركعتين بقراءة معينة ، فيقرأ المصلي فيهما ما شاء .
ويستحب للتائب مع هذه الصلاة أن يجتهد في عمل الصالحات ، لقول الله تعالى : ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى ) طـه/82 .
ومن أفضل الأعمال الصالحة التي يفعلها التائب : الصدقة ، فإن الصدقة من أعظم الأسباب التي تكفر الذنب ، قال الله تعالى: (إِنْ تُبْدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِنْ تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَيُكَفِّرُ عَنْكُمْ مِنْ سَيِّئَاتِكُمْ) .
وثبت عن كعب بن مالك رضي الله عنه أنه قال لما تاب الله عليه: يا رسول الله إنّ من توبتي أن أنخلع من مالي صدقة إلى الله وإلى رسوله، قال رسول الله: ( أمسك عليك بعض مالك فهو خير لك )، قال: فإني أمسك سهمي الذي بخيبر . متفق عليه .
والخلاصة :
1- ثبوت هذه الصلاة عن النبي صلى الله عليه وسلم.
2- أنها تشرع عند توبة المسلم من أي ذنب، سواء كان من الكبائر أم من الصغائر، وسواء كانت هذه التوبة بعد اقتراف المعصية مباشرة، أم بعد مضي زمن.
3- أن هذه الصلاة تؤدى في جميع الأوقات، بما في ذلك أوقات النهي.
4- أنه يستحب للتائب مع هذه الصلاة فعل بعض القربات، كالصدقة وغيرها .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


الإسلام سؤال وجواب

بكرا أحلا
07-05-2010, 01:11 PM
بنات ردوا علي تكفون يصلح أغتسل بالسدر وادهن بالزيت المقري فيه وقت الدورة الشهريه...
في احد عنده علم يفيدني تكفون........

سـلطآآنة زمـانهآآ
07-05-2010, 02:07 PM
بارك الله فيكم يابنات وجعلها في ميزان حسناتكم



سؤالي هو : اذا قال الرجل لزوجته انتي لاتحلين لي اذا سويتي هالشي وهالشي> ((هو شي اصلا من الكبائر ومانختلف بحرمته)) لكن اذا قال لها انتي ماتحلين لي اذا سويتي هالشي وهي سوت هالشي هل يقع حكم الطلاق والا انتي لاتحلين لي مجرد كلمه وليست طلاق ؟؟

تكفووون جاوبوني بأسرع وقت ممكن الله يجزاكم الجنه

دمع القلم
07-05-2010, 08:25 PM
السلام عليكن الرجاء الرد على سؤالي

السؤال الاول : ماحكم بيع مايسمى سيديات تعليم المكياج والشعر مع العلم انها تحتوي على فيديو نساء وعلى فيديو يقوم المزين بعمل مكياج اوتسريحه لامراءه ؟

السوال الثاني: حكم الاشتراك في شركة التجميل اورفلييام وفريدرك ام و كولايا؟

أميره في مملكتي الصغيره
07-06-2010, 07:19 AM
بارك الله فيكم يابنات وجعلها في ميزان حسناتكم



سؤالي هو : اذا قال الرجل لزوجته انتي لاتحلين لي اذا سويتي هالشي وهالشي> ((هو شي اصلا من الكبائر ومانختلف بحرمته)) لكن اذا قال لها انتي ماتحلين لي اذا سويتي هالشي وهي سوت هالشي هل يقع حكم الطلاق والا انتي لاتحلين لي مجرد كلمه وليست طلاق ؟؟

تكفووون جاوبوني بأسرع وقت ممكن الله يجزاكم الجنه



حياك الله غاليتي .. يفضل في حالتك سؤال الشيخ عن حكم الطلاق في حالتك ..

اليك رابط الشيخ السحيم حفظه الله ..

http://al-ershaad.com/vb4/index.php (http://al-ershaad.com/vb4/index.php)

وبإ\ن الله سيجيب على تساؤلك ..

أم وســـــام
07-06-2010, 06:38 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اختي الفاضله
اختلفنا انا واحدي الاخوات عن حكم الاغاني ؟؟؟؟
قلت لها حرام
فقالت بنص صريح يحرمهاوعذابها
بعد ذلك قالت قولي لايجوز
وليس حرام
ارجو التوضيح

أميره في مملكتي الصغيره
07-06-2010, 10:05 PM
السلام عليكن الرجاء الرد على سؤالي

السؤال الاول : ماحكم بيع مايسمى سيديات تعليم المكياج والشعر مع العلم انها تحتوي على فيديو نساء وعلى فيديو يقوم المزين بعمل مكياج اوتسريحه لامراءه ؟





وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..

غاليتي بالنسبه للاستفسار الاول ..لم اجد لك فتوى غاليتي ..





السوال الثاني: حكم الاشتراك في شركة التجميل اورفلييام وفريدرك ام و كولايا؟




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سجلت في شركة وطريقة الاشتراك مجاني واشترت من عندهم بقيمة 50 من منتجاتهم لتحصل على الاشتراك

وتقوم بعرض الكاتلوج على الزبائن ولها نسبة محددتها الشركة لمجهودها وهدايا، وكذلك تدعوا البنات للانظمام للشركة ولكن لاتحصل مقابل مالي لدعوتهم

وينضمون البنات عن طريقها وتتابعهم وتوضح لهم كل شي وطريقة التعامل، وهناك نقاط لكل من يجتهد من المندوبات اللي تحت اسمها ولها مثلهم من النقاط ولاينقص من نقاطهم شي هذه النقاط تتحول الى مكافئة مالية كل شهر..

طبعا الكل رابح في هذه الشركة على حسب مجهوده لا احد يخسر على حساب اخر...ارجوا توضيح الحكم فيها لان لم اجد فتوى تخصها لان نظامها يختلف عن باقي الشركات

وهي شركة اوريفليم للتجميل وجميع منتجاتها طبيعية ولاتضر..


الجواب : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إذا كان لا يتمّ الاشتراك إلاّ عن طريق الشراء ، فلا يجوز الاشتراك في تلك الشركة .

أما إذا كان الاشتراك مجانيا ، فيجوز الاشتراك فيها ، إذا كان العمل يقوم على بِضاعة مُباحة تُباع وتُشترى ، وليس على أساس هرمي في كثرة العملاء ، ومَن يأتون عن طريق الشخص المشتَرِك .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد

أميره في مملكتي الصغيره
07-06-2010, 10:12 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اختي الفاضله
اختلفنا انا واحدي الاخوات عن حكم الاغاني ؟؟؟؟
قلت لها حرام
فقالت بنص صريح يحرمهاوعذابها
بعد ذلك قالت قولي لايجوز
وليس حرام
ارجو التوضيح



وعليكم ورحمه الله وبركاته ..


حكم الاستماع إلى الأغاني


ما حكم الاستماع إلى الأغاني؟



الاستماع إلى الأغاني لا شك في حرمته وما ذاك إلا لأنه يجر إلى معاصي كثيرة، وإلى فتن متعددة، ويجر إلى العشق والوقوع في الزنا، والفواحش، واللواط، ويجر إلى معاص أخرى، كشرب المسكرات، ولعب القمار، وصحبة الأشرار، وربما أوقع في الشرك، والكفر بالله، على حسب أحوال الغناء، واختلاف أنواعه، والله جل وعلا يقول في كتابه العظيم: وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ * وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِراً كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْراً فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ[1] (http://www.binbaz.org.sa/mat/1608#_ftn1) فأخبر سبحانه أن بعض الناس يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله، قرئ ليضل بضم الياء، وقرئ ليضل بفتح الياء ومع كسر الضاد فيهما، واللام للتعليل، والمعنى أنه بتعاطيه واستعاضته لهو الحديث وهو الغناء، يجره ذلك إلى أن يضل في نفسه ويضل غيره، يضل بسبب ما يقع في قلبه من القسوة والمرض، فيضل عن الحق لتساهله بمعاصي الله، ومباشرته لها، وتركه بعض ما أوجب الله عليه، مثل ترك الصلاة في الجماعة، وترك بر الوالدين ومثل لعب القمار، والميل إلى الزنا، والفواحش، واللواط، إلى غير ذلك مما قد يقع بسبب الأغاني.
قال أكثر المفسرين: معنى لهو الحديث في الآية الغناء، وقال جماعة آخرون: كل صوت منكر من أصوات الملاهي فهو داخل في ذلك، كالمزمار والربابة والعود والكمان وأشباه ذلك، وهذا كله يصد عن سبيل الله، ويسبب الضلال والإضلال.
وثبت عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه الصحابي الجليل أحد علماء الصحابة رضي الله عنهم أنه قال في تفسير الآية: (إنه والله الغناء، وقال إنه ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل). والآية تدل على هذا المعنى، فإن الله قال: وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ[2] (http://www.binbaz.org.sa/mat/1608#_ftn2) يعني يعمي عليه الطريق، كالسكران، لأن الغناء يسكر القلوب، ويوقع في الهوى، والباطل، فيعمى عن الصواب إذا اعتاد ذلك، حتى يقع في الباطل من غير شعوره، بسبب شغله بالغناء، وامتلاء قلبه به، وميله إلى الباطل، وإلى عشق فلانة وفلان، وإلى صحبة فلانة وفلان، وصداقة فلانة وفلان، وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً معناه هو اتخاذ سبيل الله هزوا، وسبيل الله هي دينه، والسبيل تذكر وتؤنث، فالغناء واللهو يفضي إلى اتخاذ طريق الله لهوا ولعبا، وعدم المبالاة في ذلك، وإذا تلي عليه القرآن تولى واستكبر، وثقل عليه سماعه، لأنه اعتاد سماع الغناء، وآلات الملاهي، فيثقل عليه سماع القرآن، ولا يستريح لسماعه، وهذا من العقوبات العاجلة، فالواجب على المؤمن أن يحذر ذلك، وهكذا على كل مؤمنة الحذر من ذلك وجاء في المعنى أحاديث كثيرة، كلها تدل على تحريم الغناء، وآلات اللهو، والطرب، وأنها وسيلة إلى شر كثير، وعواقب وخيمة.
وقد بسط العلامة ابن القيم رحمه الله في كتابه (إغاثة اللهفان) الكلام في حكم الأغاني وآلات اللهو، فمن أراد المزيد من الفائدة فليراجعه، فهو مفيد جدا، والله المستعان، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.


[1] (http://www.binbaz.org.sa/mat/1608#_ftnref1) سورة لقمان الآيتان 6، 7
[2] (http://www.binbaz.org.sa/mat/1608#_ftnref2) سورة لقمان، الآية 6
نشر في (المجلة العربية) - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء الحادي العشرون

بكرا أحلا
07-07-2010, 08:04 AM
مااااحكم الاغتسال بالسدر والزيت المقري فيه وقت الدوره الشهريه؟؟؟؟؟

مريم هدى سمر
07-07-2010, 09:10 AM
مااااحكم الاغتسال بالسدر والزيت المقري فيه وقت الدوره الشهريه؟؟؟؟؟


اعتذر منك أخية تأخرنا عليك هذا هو الجواب إن شاء الله وفقنا للصواب..



غسل الجسم من الزيت المقروء عليه في الحمام
السؤال: هل يجوز لي أن أغسل الزيت المقروء عليه رقية شرعية من جسمي في الحمام ، علما بأني أسكن في شقة مستأجرة ، ولا يوجد بها حوش ، ولا سطح ، كوني أسكن الدور الأول ، ولا أقدر أذهب لمكان آخر ؟



الجواب :
الحمد لله
لا حرج على المسلم أن يغتسل بالماء الذي قرئت عليه آيات الرقية الشرعية في الحمامات وأماكن الاغتسال المعروفة ، لأن كون وصف الماء بأنه مقروء عليه أمر معنوي غير محسوس .
سئلت اللجنة الدائمة السؤال الآتي :
" هل يجوز للإنسان أن يدهن بعض جسمه بزيت زيتون عليه قرآن الرقية ، ثم يدخل الحمام (بيت الخلاء) ؟
فأجابت :
نعم ، يجوز للإنسان أن يدهن بزيت الزيتون المقروء عليه القرآن ، ولا بأس أن يدخل الحمام بعد ذلك " انتهى.
" فتاوى اللجنة الدائمة " (المجموعة الثانية 1/103)
عبد العزيز بن باز – عبد العزيز آل الشيخ – عبد الله بن غديان – صالح الفوزان – بكر أبو زيد .
وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله السؤال الآتي :
هل يجوز الاغتسال بالماء المقروء في أماكن الخلاء ؟
فأجاب رحمه الله :
" نعم ، الاغتسال بالماء المقروء في الحمام ليس فيه بأس " انتهى.
نقلا عن كتاب : " فتح الحق المبين في أحكام رقى الصرع والسحر والعين " لأبي البراء ياسين المعاني (ص/351)
وسئل الشيخ صالح الفوزان ما يلي :
هل يجوز للإنسان أن يغتسل بالماء المقروء به في دورة المياه؟
فأجاب حفظه الله :
" ما في مانع ، أن يغتسل بالماء المقروء به في دورة المياه " انتهى.
نقلا عن موقعه على هذا الرابط :
http://www.alfawzan.ws/AlFawzan/FatawaSearch/tabid/70/Default.aspx?PageID=6082

وقد كره بعض أهل العلم ذلك ، فمن أراد أن يحتاط لنفسه ، وقدر على ذلك ، فهو أولى وأفضل :
" قال الخلال : إنما كره الغسل به ، لأن العادة أن ماء الغسل يجري في البلاليع والحشوش ، فوجب أن ينزه ماء القرآن من ذلك ، ولا يكره شربه لما فيه من الاستشفاء " انتهى.
" الآداب الشرعية " (2/456) .
غير أن هذه الكراهة تزول إذا وجدت الحاجة الداعية إلى ذلك ، كما في الحال المشار إليها في السؤال ؛ حيث يشق الاغتسال ، أو إلقاء الماء في مكان آخر .
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب

https://alfrasha.maktoob.com//************.php?link=http%3A%2F%2Fwww.islam-qa.com%2Far%2Fref%2F143683


الي تتعالج بالرقيه الشرعيه ومثلا تحتاج الرقيه اغتسال بالماء المقري عليه وزيت الزيتون وجاتك الدورة
تغتسلون عادي أو حرام ماء مقري عليه ونغتسل وحنا فينا الدوره؟

بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
يجوز الاغتسال بالماء المقري أثناء الدورة.



الشيخ وليد العبري (http://www.rouqyah.com/member.php?u=579)

https://alfrasha.maktoob.com//************.php?link=http%3A%2F%2Fwww.rouqyah.com %2Fshowthread.php%3Ft%3D73680






هل يجوز للحائض ان تدهن جبسمها بالزيت المقري فيه

والمناطق الحساسه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


بسـم الله الرحمـــن الرحيـــم
نعم يجوز ولا مانع من ذلك والله أعلم



الشيخ وليد العبري (http://www.rouqyah.com/member.php?u=579)



https://alfrasha.maktoob.com//************.php?link=http%3A%2F%2Fwww.rouqyah.com %2Fshowthread.php%3Ft%3D69350

المبرمجه العراقيه
07-08-2010, 11:50 AM
السلام عليكم
زوج صديقتي كان يصلي في وقت الخطوبه لكن بعد الزواج بفتره انقطع عن الصلاه لكنه يامر زوجته بالصلاه في وقتها بماذاتنصحوها

مملوحه1
07-08-2010, 04:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السؤال الاول .. هل يصح ان اصرف زكاة اموالي في مساهمه لسجاد مسجد او كفاله يتيم او اطعام مساكين؟

السؤال الثاني .. ماحكم الصلاه بلباس فيه صور مع العلم ان فوقها جلباب الصلاه او مايسمى بالجلال فهل صلاتي تكون صحيحه ام لا ؟؟

جزيتم كل الخير يااارب

شموع اليوم
07-08-2010, 10:47 PM
السلام عليكم عندي اليوم أمر محيرني امر زواج كل مادقيت على مشايخ مايردون قلت مالى الا هالمنتدى اللي يفدني

البداية الام تزوجت من رجل وجابت ولد وبنت ثم مات الرجل رحمة الله عليه ثم تزوجت االبنت اخذت اخوي والولد اخذ اختي منى تم تزوجت الام من رجل اختي سعاد وجابت عيال وبنات واختي لها عيال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
س/هل يجوز ولد اختي سعاد ياخذ بنت منى ؟

عزيزتي لاتبخلن علي بالاجابة وجزاك الله خيرا

Banotah KAU
07-09-2010, 07:31 AM
ماحكم قطع صلة الرحم اتقاء من شر هذا الشخص لأنه دائم الأذية لي ؟؟

ayyyya
07-09-2010, 05:34 PM
السلام عليكم
لو سمحت انا عايزه استفسر عن حاجه ..انا ابويا بعد ماادينا العمره بعدها خلع احرامه ونسى انا يحلق شعره كان ناسى وبعد ماافتكر بعشره دقائق على طول حلق فهل عليه شئ؟؟؟مع العلم انو كان ناسى واول ماافتكر حلق؟؟؟؟؟

سـلطآآنة زمـانهآآ
07-10-2010, 03:10 AM
السلام عليكم

انا سألت عن حكم الرجل اذا قال لزوجته انتي لاتحلين لي اذا سوت امر ((وهذا الأمر اصلا حرام )) هل يقع الطلاق والا لا

وسجلت في منتدى الشيخ عبدالرحمن السحيم اعطتني اياه وحده من ألأخوات اللي هنا بس ماتفعلت لي 3 ايام يمكن وانا مستعجله
سؤالي بوضحه لأن اللي تبي الاجابه مستعجله عليها الله يرضا عليكم لأنه حكم طلاق مو سهل

اول شي اذا الزوج قال لزوجته انتي ماتحلين لي يكون طلاق؟؟

ثاني شي زوجها قال لها انتي ماتحلين لي اذا لمسك رجل وانتي راضيه وهي سافرت للخارج وصافحت رجل كبير بالسن اجنبي عنها وبعدين ندمت على هالشي ويوم صارحت زوجها قال لها انا اقصد اذا لمسك واحد قصده((يزني فيك والعياذ بالله)) قالت له لا انت قلتها لفظا ((لمسك)) معناتها طلقتني وباقي لي طلقتين قال لها لا هي تنأخذ بالنيه لأن نيتي كانت واضحه وهو اذا زنا فيك شخص لأنه يقول مو معقول يعني اقصد اللمس العادي لأنه ممكن تصير حوادث يمسكك فيه رجل زي مثلا اذا رحتي لدكتور او لمسك بائع بالغلط وكذا
الله يخليكم فهموني وش الحكم على البنت الحين ؟؟
والطلاق بالنيه او بالقول <<يعني هو ناوي انه اذا زنا فيك بس هو قالها اذا لمسك
وهي يمكن صافحت اكثر من مره هي مو متذكره يعني كل مره طالق ؟؟ والا بس اذا لمسها واحد مره وخلاص؟؟ ياليت توضحون لي الموضوع وبأسرع وقت عشان نخاف تكون تطلقت

اخواتي اكيد فيكم وحده درست شريعه اسلاميه والا تعرف داعيه ياليت تسألها استحي اسأل شيخ

عندي أمل في هالحياة
07-10-2010, 03:20 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اول شي انا عضوه جديده معاكم بتمنى اني استفيد من هذا المنتدى

انا بعرف شخص مش مسلم (نصارنيه )

هل يجوز ادعوا لها يعني بدون ماقول الله يرحمها

زي ربي يغفرلها اللهم خفف عنها العقاب يارب مثواها الجنه يارب اغفر ذنوبها

لعلم هي انسانه كثير طيوبه زعلت كثير لما توفيت

ماوقفت بكاء ابدا ليه الطيب ما يعيش كثير وشخص الشرير الحسود يعمر

استغفر الله العظيم يارب

وهل يجوز ادعوا لها في صلاتي ؟؟

وماذا اقول اذا مات شخص غير مسلم و وهم غير عدو الاسلام واخلاق وقلبه صافي وخالي من الحقد والحسد

●●βэβǿ●●
07-10-2010, 02:03 PM
السلآم عليكم ورحمه الله وبركاته

انا في السنه الي راحت اخر يوم من رمضآن كان اخر يوم لي من الدوره
المهم جا اول يوم من رمضان وانا ما تطهرت الا بعد صلاه الظهر هل يحسب لي صيام ام اعيد صيامي لاني سمعت ان لازم اطهر قبل صلاه الفجر؟؟؟
ارجوا الاجابه

الإسلام ديني
07-10-2010, 05:52 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


سؤال



لو كنت بالخارج هل أصلي النوافل ولا ممكن أجمعها لو رديت البيت؟

يعني مثلا لو كنت في السوق أو في عرس وحده أو في البر

هل أجمع النوافل وأصليها متى أول ما أرجع ولا لا؟

وكيف أصليها نفس الركعات ولا شلون؟

^-^نوارة^-^
07-11-2010, 03:17 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
اانا في الفترة الي بعد الدورة تنزل مني افرازات بيضاء
وانا اشاء الله راح اعتمر وخايفة ان هذي الافرازات تنقض وضوئي لانها مستمرة معي يعني مو معقول اطوف مرتين واروح اتوضا وارجع
وبعدين صعب لي ابدل واتوضا كل شوي لانة بكون خارج المكان
حبيت اعرف راي الشرع

عندي أمل في هالحياة
07-11-2010, 06:38 AM
وينكم ؟؟

Banotah KAU
07-11-2010, 08:07 AM
لي ثلاث أيام منزله سؤالي ومامن اجاااااااااابه
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مريم هدى سمر
07-11-2010, 10:10 AM
ياقلبي ممكن اعرف فتوى هالسؤال ... انا احيانا نهايه دورتي ينزل مني دم لونه بني وقليل مره ..بس يستمر ينزل لمده يوم او يومان ..في هالحاله اصلي ولا استناها لين تخلص ثم اغتسل وااتوضا ارجوا افادتي ويعطيكم العافيه


اممم يا قلبي الكدرة تنزل قبل الطهر أم بعده ؟؟؟ على كل حال اتوقع هذه الفتوى شافية لسؤالك والله اعلم



الكدرة قبل الطهر تعتبر حيضا


إذا وجدت المرأة بعد ستة أيام من الحيض لوناً بنياً فاتحاً نوعا ما ، فهل يعتبر من الحيض أم لا ؟.



الحمد لله

إن كانت هذه الكدرة التي تراها المرأة قبل أن ترى الطهر فهي من الحيض ، وإن كانت بعد رؤية

الطهر فليست من الحيض ، فلا تنافي الصلاة والصيام .

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في رسالة "الدماء الطبيعية للنساء" (ص 19) في بيان الطوارئ

على الحيض ، قال :

"النوع الثالث : صفرة أو كدرة ، بحيث ترى الدم أصفر ، كماء الجروح ، أو متكدراً بين الصفرة

والسواد ، فهذا إن كان في أثناء الحيض أو متصلاً به قبل الطهر فهو حيض تثبت له أحكام الحيض

، وإن كان بعد الطهر فليس بحيض ، لقول أُمّ عَطِيَّةَ رضي الله عنها: ( كُنَّا لا نَعُدُّ الْكُدْرَةَ وَالصُّفْرَةَ

بَعْدَ الطُّهْرِ شَيْئًا ) . رواه أبو داود بسند صحيح" اهـ .


وقال أيضاً في "فتاوى أركان الإسلام" (ص 258) :

" القاعدة العامة : أن المرأة إذا طهرت ورأت الطهر المتيقن في الحيض ، وأعني بالطهر في

الحيض خروج القصة البيضاء ، وهو ماء أبيض تعرفه النساء ، فما بعد الطهر من كدرة أو صفرة

أو نقطة أو رطوبة فهذا كله ليس بحيض ، فلا يمنع من الصلاة ، ولا يمنع من الصيام ، ولا يمنع

من جماع الرجل لزوجته ، لأنه ليس بحيض . .......


ولكن يجب أن لا تتعجل حتى ترى الطهر ، لأن بعض النساء إذا خف الدم عنها بادرت واغتسلت قبل

أن ترى الطهر ، ولهذا كان نساء الصحابة يبعثن إلى أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بالكرسف


ـ يعني القطن ـ فيه الصفرة فتقول لهن : " لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء " اهـ باختصار .



http://www.islam-qa.com/ar/ref/50430/الكدرة%20بعد%20الحيض (http://www.islam-qa.com/ar/ref/50430/الكدرة%20بعد%20الحيض)

وهذه فتوى لو ان الكدرة نزلت بعد الطهر ولو أن الفتوى أعلاه اتوقع كانت شافية لسؤالك واي شيء نحن جاهزين بعون الله بوركت غلاتي ونعتذر ع التأخير

إذا رأت كدرة بعد الطهر فإنها تصلي وتصوم ؟
كانت الدورة قد انتهت كاملا واغتسلت ليلاً ، ونويت الصوم من الليل ، ولكن عندما قمت لأصلي الفجر وأنا على طهارة كاملة تفاجأت بنزول خيط أبيض ومعه جزء يسير لونه بني فاتح يكاد لا يلاحظ إلا من قرب، ولكن لم ينزل أثناء الغسل .
فهل هذه الصلاة صحيحة أم لابد من إعادتها ؟ وهل يصح الصوم في ذلك اليوم ؟ مع العلم أنني لم أغتسل بعد نزول هذا الشيء؟.




الحمد لله
هذه الكدرة التي تنزل بعد الطهر ليست بشيء ، ولا تعتبر حيضاً ، فصومك صحيح ، ولا يجب عليك الاغتسال بعد نزولها ، لقول أُمِّ عَطِيَّةَ : ( كُنَّا لا نَعُدُّ الْكُدْرَةَ وَالصُّفْرَةَ بَعْدَ الطُّهْرِ شَيْئًا ) . رواه أبو داود (307) وصححه الألباني في صحيح أبي داود. ورواه البخاري (326) بلفظ : ( كُنَّا لَا نَعُدُّ الْكُدْرَةَ وَالصُّفْرَةَ شَيْئًا ) .
لكن هذه الكدرة ناقضة للوضوء ، فإذا كنت توضأت لصلاة الفجر بعد نزولها فصلاتك صحيحة ولا شيء عليك ، وإن كانت نزلت بعد الوضوء وقبل الصلاة ولم تعيدي الوضوء فعليك إعادة تلك الصلاة لأنك قد صليتها بلا وضوء .
سئل الشيخ ابن باز في مجموع الفتاوى (10/214) :
ألاحظ أنه عند اغتسالي من العادة الشهرية وبعد جلوسي للمدة المعتادة لها وهي خمسة أيام أنها في بعض الأحيان تنزل مني كمية قليلة جدا ، وذلك بعد الاغتسال مباشرة ، ثم بعد ذلك لا ينزل شيء ، وأنا لا أدري هل آخذ بعادتي فقط خمسة أيام وما زاد لا يحسب ، وأصلي وأصوم وليس علي شيء في ذلك ، أم أنني أعتبر ذلك اليوم من أيام العادة فلا أصلي ولا أصوم فيه ؟ علما أن ذلك لا يحدث معي دائما وإنما بعد كل حيضتين أو ثلاث تقريبا ؟
فأجاب :
إذا كان الذي ينزل عليك بعد الطهارة صفرة أو كدرة فإنه لا يعتبر شيئا ، بل حكمه حكم البول .
أما إن كان دما صريحا فإنه يعتبر من الحيض ، وعليك : أن تعيدي الغسل ؛ لما ثبت عن أم عطية رضي الله عنها وهي من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت : كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئا اهـ .
وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى في فتاوى الصيام (ص105) : امرأة تقول : جاءها الحيض ، وتوقف عنها الدم في اليوم السادس من المغرب حتى الساعة الثانية عشرة ليلاً ، واغتسلت هذا اليوم وصامت اليوم الذي بعده ، ثم جاءتها كدرة بنية وصامت هذا اليوم ، هل يعتبر هذا من الحيض مع أن عادتها تجلس سبعة أيام ؟
فأجاب :
هذه الكدرة ليست من الحيض ، الكدرة التي تصيب المرأة من بعد طهارتها ليست بشيء ، قالت أم عطية ـ رضي الله عنها ـ : « كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً ». وفي رواية أخرى : «كنا لا نعدها شيئاً» . ولم تذكر بعد الطهر. والحيض دم ليس بكدرة ولا صفرة ، وعلى هذا فيكون صيام هذه المرأة صحيحاً ، سواء في اليوم الذي لم تر فيه الكدرة، أو اليوم الذي رأت فيه الكدرة ، لأن هذه الكدرة ليست بحيض اهـ .
وسئلت اللجنة الدائمة (10/158) :
عن امرأة طهرت في رمضان قبل طلوع الفجر فصامت ذلك اليوم، ثم قامت الظهر لتصلي فرأت صفرة هل صومها صحيح ؟
فأجابت :
إذا كان الطهر حصل قبل طلوع الفجر ثم صامت فصيامها صحيح ولا أثر للصفرة بعد رؤية الطهر؛ لقول أم عطية رضي الله عنها : ( كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئا ) اهـ .


الإسلام سؤال وجواب
ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط¥ط°ط§ ط±ط£طھ ظƒط¯ط±ط© ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط·ظ‡ط± ظپط¥ظ†ظ‡ط§ طھطµظ„ظٹ ظˆطھطµظˆظ… طں (http://www.islam-qa.com/ar/ref/50059/الكدرة%20بعد%20الحيض)

مريم هدى سمر
07-11-2010, 10:38 AM
شكرا لكم على هاذا الموضوع الرائع

سؤالي

زوجي يمانع المشاركه بالمنتديات

وانا مرات احتاج ان اسئل اسئله بالنت

مثلا عن تسجيل جامعه اواستفسار مهم

فهل علي ذنب اذا خالفته في هاذا الشي

علما اني لااحاكي الرجال بالمنتديات فقط نساء

اممممم لم اجد جوابا لسؤالك ولكن وجدت هذه الفتوى انظري الى المشار بالزهر اتوقع فيه جوابا لسؤالك باذن الله

والأفضل تضعي سؤالك هنا ونعتذر للتأخير

اطـرح سؤالـك هـنا (http://al-ershaad.com/vb4/forumdisplay.php?f=3)




طالبة علم وترغب الدخول في باب دعوة الشباب بالمراسلة دون علم زوجها
أنا فتاة في أواخر العشرينات من عمري ، متزوجة ، حاصلة على درجة الماجستير من جامعة شرعية أعمل محاضرة في إحدى الجامعات الشرعية غير المختلطة ، تربيت في أسرة محافظة ، فحفظت كتاب الله ولم أتجاوز الخامسة عشرة ، أحمل همّاً كبيراً للدعوة إلى الله ، وخاصة لدعوة الشباب ، لأني أزعم أنني أعرف شيئاً من توجهاتهم ، واهتماماتهم ، وأساليب الوصول إليهم ، والتأثير فيهم ، بحكم كوني واحدة منهم ، وبحكم عملي بينهم ، واطلاعي على كثير من أحوال الطالبات في الكلية ، ومن المعلوم أن من أكثر ما يقبل عليه الشباب هذه الأيام هي القنوات الإلكترونية : المحادثة ، وما يسمى بـ " الشات " ، وغرف الدردشة التي يتبادلون فيها كل شيء مما يكون غالبا مضيعة للأوقات إن لم يكن خادشاً للحياء ، ومنافياً للمبادئ والقيم الإسلامية ، ودائماً ما أحدِّث نفسي باستغلال مثل هذه القنوات للوصول إلى الشباب والتأثير فيهم ، ودعوتهم إلى الله ، وعدم تركهم لأهوائهم ، ولمن يريد إفسادهم بكل طريق ، فكثير ما يترك المصلحون والصالحون مثل هذه المجالات خوفاً على أنفسهم ، وعلى مبادئهم ، فيخلو الجو للشيطان ، وأعوانه ، وكثيراً ما يحصر الدعاة والمصلحون وأصحاب المبادئ جهودهم في الدروس ، والمحاضرات ، والقنوات ، والمنتديات الإسلامية ، والجمعيات الخيرية ، والمساجد ، ودور التحفيظ ، مما لا يكاد يحضرها إلا الشريحة المحافظة والملتزمة أصلاً من الشباب ، فتزيدهم نوراً على نور ، ويبقى الغافلون بلا ناصح أو مذكِّر ، فهل يحق لي شرعاً التواصل مع الشباب (الجنسين) عن طريق مثل هذه الوسائل الإلكترونية (عن طريق الكتابة فقط) ومحاولة التأثير فيهم ، والوصول إلى قلوبهم ، ودعوتهم ، وخاصة أن مثل هذه الوسيلة تحتاج إلى كثير من الصبر والتبسط في الحديث للوصول إلى المراد ؟ وهل يعتبر ذلك من خيانة الزوج الذي قد لا يحتمل محادثتي لأي شاب - ولو كتابة - وفي أي مجال مهما كان - خاصة وأنه لم يتعود مني الكلام إلا مع محارمي أو مشايخي في الجامعة ؟ . أرجوك ، أنتظر توجيهك ، وإرشادك ، فحال شبابنا يؤرقني ، وهمُّ الدعوة إلى الله يملأ قلبي ، فهل أبدأ ؟!



الحمد لله
أولاً :
نشكر لك حرصك على الدعوة إلى الله ، ونسأل الله أن يكتب لك أجر ذلك ، وأن يجعلك من الداعيات المخلصات .
ثانياً :
الدعوة إلى الله واجبة على الرجال والنساء ، قال الله تعالى : ( وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ) آل عمران/ 104 .
ويمكنك الاقتصار على دعوة الفتيات دون الشباب الذكور ، – ولو كتابة - ؛ للأسباب التالية :
1- أن الأمر فيه فتنة للطرفين ، وإذا سلم أحد الطرفين لقوة إيمانه ودينه فإنه لا يُضمن سلامة الطرف الآخر ، ومن شأن تلك المحادثات أو الكتابات أن تؤدي إلى إذابة الحواجز بين المرأة والرجل ، ولا يُدرى ما يكيد به الشيطان لهما إن كانا سليما النية والقصد ، كما لا يُدرى ما يكيده الطرف الآخر إن كان شيطاناً من الإنس ، والواجب على المسلم الحذر من كل ما يؤدي إلى فتنته ، أو فتنة غيره به .
والواقع يشهد بذلك ، فكثير من البيوت قد انهدمت بسبب تلك المحادثات ، وقد جرَّت تلك المحادثات فتيات إلى الهاوية ، ولا شك أنهن لم يكن يردن ذلك ، ولا خطر ببالهن يوماً أن يكون ذلك مصيرهن ، ولكنه استدراج الشيطان وخداع النفس .
2- الأمة الإسلامية فيها خير كثير ، ويوجد من الدعاة من يغطي جانب دعوة الشباب ، وليس الأمر محتاجاً لمن يقوم به من النساء .
3- زوجك لا يرضى بهذا الأمر منك ، وإن فعلتِ ذلك دون علمه كان خيانة له ولا شك ، وهو أمرٌ لا يقبل مثلُك أن يقع فيه .
ونود أن نقف معك بعد هذا وقفتين :
أ. إننا نرى عالم النساء مليئاً بالمشكلات والمآسي ، وهنَّ يحتجن بشدة إلى من يقف معهن من بنات جنسهن لدلالتهن على طريق الاستقامة ، فهل انتهيتِ من أولئك النساء حتى فكرتِ في دعوة الشباب ؟
ب. هل ترضين أن يقوم زوجك بدعوة النساء للسبب الذي تذكرينه في دعوة الرجال ؟ إننا نكاد نجزم أنك – بحسب خبرتك العلمية والدعوية – ستذكرين من مفاسد دعوة الرجال للنساء بالمحادثة أو المكاتبة الشيء الكثير ، كما نجزم أنه قد بلغك حوادث مؤلمة لمشكلات حصلت في بيوت إخوة وأخوات جرَّاء تلك الكتابات أو المحادثات ، وهو ما يجعل المرء يجزم بأن الشريعة المطهرة لا تفتح الأبواب الموصدة أمام الفتن والشهوات ، بل تبقيها محكمة الإغلاق . وهاتان فتويان لأهل العلم تجمع ما سبق بيانه :
1. قال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
"للمرأة مجال للدعوة في بيتها ، لأسرتها ، من زوج ، ومحارم ، رجالاً ، ونساءً ، ولها مجال في الدعوة الإسلامية خارج بيتها للنساء ، إذا لم يكن في ذلك سفر بلا زوج ولا محرم ، ولم يُخش الفتنة ، وكان ذلك بإذن زوجها إن كانت متزوجة ، ودعت إلى ذلك الحاجة ، ولم ينشأ عن ذلك ضياع ما هو أوجب عليها من حقوق أسرتها" انتهى .
الشيخ عبد العزيز بن باز ، الشيخ عبد الرزاق عفيفي ، الشيخ عبد الله بن قعود .
" فتاوى اللجنة الدائمة " ( 12 / 249 ، 250 ) .
2. وسئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :
كيف تدعو المرأة إلى الله إذا كان لديها علم وحماس ، وتريد أن تدعو إلى الله ، فما هي الطريقة التي تتبعها ؟ وما هي المجالات التي تستطيع أن تدعو إلى الله فيها ؟
فأجاب :
"الطريقة التي تتبعها هي ما أمر الله به في قوله : (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ) ، وأما المجالات : فهي مجامع النساء ، كالمدارس ، وغيرها ، تحضر إليهن ، وتدعوهن إلى الله عز وجل ، ولكل مقام مقال ، بإمكانها أن تعرف هل المقام يقتضي الترغيب أو الترهيب أو الجمع بينهما بحسب الحال ، فمجالات عملها إنما هو مجامع النساء فقط ، أما مجامع الرجال : فإنه للرجال" انتهى .
" فتاوى نور على الدرب " ( شريط 128 ، وجه ب ) .
وللنظر في فتاوى أخرى حول حكم المراسلة بين النساء والرجال : انظري أجوبة الأسئلة : ( 78375 (http://www.islam-qa.com/index.php?ref=78375&ln=ara) ) و ( 34841 (http://www.islam-qa.com/index.php?ref=34841&ln=ara) ) و ( 23349 (http://www.islam-qa.com/index.php?ref=23349&ln=ara) ) و ( 20949 (http://www.islam-qa.com/index.php?ref=20949&ln=ara) ) .
والله أعلم


الإسلام سؤال وجواب

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ط·ط§ظ„ط¨ط© ط¹ظ„ظ… ظˆطھط±ط؛ط¨ ط§ظ„ط¯ط®ظˆظ„ ظپظٹ ط¨ط§ط¨ ط¯ط¹ظˆط© ط§ظ„ط´ط¨ط§ط¨ ط¨ط§ظ„ظ…ط±ط§ط³ظ„ط© ط¯ظˆظ† ط¹ظ„ظ… ط²ظˆط¬ظ‡ط§ (http://www.islam-qa.com/ar/ref/112915/دون%20علم%20زوجها)

مريم هدى سمر
07-11-2010, 11:03 AM
جزاك الله الف خير على الموضوع الرائع ويعلم الله قد ايش محتاجه ليه
اختي الغاليه انا ابغى تمويل بقيمة 180 الف سيوله
منها تسديد قيمة قرض للبنك لان اقساطه تكسر الظهر ونبغى نقلل قيمة الاقساط وبقية المبلغ لقضاء امور اخرى من تاثيث وعلاج -- وغيره
السؤال هنا : هل هذا التمويل شرعي ولا حرااااااااام ؟؟؟

وماهي الطريقه الصحيحه لاخذ تمويل شخصي لسداد القرض واخذ اقساط ميسره بطريقه شرعيه ؟؟؟


ولك الف شكر


لم استطع أن أفهم سؤالك وحبذا لو تضعي سؤالك هنا بشكل واضح حتى يتم الجواب عليه بشكل واضح ومن قبل ذوي الخبرة ^_^

اطـرح سؤالـك هـنا (http://al-ershaad.com/vb4/forumdisplay.php?f=3)

شموع اليوم
07-11-2010, 11:26 AM
وين الـــــــــــــرد على سوالـــــــــــــــــــي أخـــــــــــــــتكم شــــــــــــــــموع اليـــــــــــــوم

مريم هدى سمر
07-11-2010, 01:50 PM
السلام عليكم
زوج صديقتي كان يصلي في وقت الخطوبه لكن بعد الزواج بفتره انقطع عن الصلاه لكنه يامر زوجته بالصلاه في وقتها بماذاتنصحوها


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته



هل تمتنع عن زوجها الذي لا يصلي
السؤال :
هل يمكن للزوج أو الزوجة أن يمتنع بنفسه عن الآخر إذا لم يصلي ؟
بمعنى آخر هل يجوز أن لا ترضى بالجماع إذا كان الطرف الآخر لا يصلي ؟.



الجواب :
بل يجب أن تمتنع المرأة عن تلك المعاشرة وكذا العكس قال تعالى : ( ولا تمسكوا بعصم الكوافر ) فلا يحل للمسلمة أن تبقى في عصمة زوج لا يصلي بالكلية أو في الأعم الأغلب بل يتعين عليها مفارقته وعدم البقاء معه نظراً لكفره وخروجه من الملة ، نسأل الله السلامة والعافية.

الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد


ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ‡ظ„ طھظ…طھظ†ط¹ ط¹ظ† ط²ظˆط¬ظ‡ط§ ط§ظ„ط°ظٹ ظ„ط§ ظٹطµظ„ظٹ (http://www.islam-qa.com/ar/ref/5281/زوجها%20لا%20يصلي)




لا تستطيع مفارقة زوجها الذي لا يصلي

مشكلتي زوجي فهو لا يصلي ويشرب وعندي إحساس أنه يعرف غيري فأحيانا يصر على السفر وحده أو أجد صور له مع فتاة وقال انه تزوجها في إحدى سفراته واعتقد انه صادق وبعد مدة قال انه طلقها لبعد المسافة وعدم قدرته على تحمل المصاريف وبعدها بفترة وجدت نيجاتيف من الواضح أنها صورته مع فتاة ولكنة ادعى أنها لصاحبة.....المهم أني لا أقدر على مفارقته لوجود طفلين ولا سباب أخرى اعتقد أنى سبب فيها فهو عندما تزوجته منذ حوالي الثماني سنين لم يكن كذلك ولكن الجنس كان عنده مهم للغاية وأنا كنت مختَّنه فأخذت فترة طويلة حتى تجاوبت معه...و الآن أريد محاولة هدايته أرجو أن تنصحني بخطوات أقوم بها بالتدريج وحبذا لو كانت طرق عملية لان الكلام معه لا يفيد فقد جربت ذلك ولكن لم ينفع وجزاكم الله خيرا .


الحمد لله إذا كان زوجك لا يصلي فلا يجوز لك البقاء في عصمته ، ولا أن تمكنيه من نفسك ، وهذا لا يمنع من بَذْلك الأسباب في هدايته ، لكن عليك أن تحتجبي عنه بسبب تركه للصلاة . وأما الطرق التي يمكن أن تسلك في محاولة هدايته فهي متعددة ، كإحضار بعض الأشرطة التي تتحدث عن المواضيع التي تهمه ، ومن أهمها التذكير بسرعة انقضاء العمر ، وفناء الدنيا ، وحقارتها ، والتزهيد فيها ، وذكر مخاطر اتباع الهوى وانه يفضي إلى سوء الخاتمة ، والتذكير بالموت ، والقيامة ، والجنة والنار ، وبركة الطاعة ، وشؤم المعصية وراحة قلب المطيع لله ، والوحشة التي يجدها العصاة ، وكذا لو أمكن أن يتصل به بعض الدعاة ، والأخيار وإمام المسجد وزيارته ، ومحاولة ربطه بصحبة صالحة تعينه على الخير وتحثّه عليه ، ويبين له خطورة مصاحبة الأشرار وغير ذلك من الأساليب .


الشيخ : سعد الحميد .

ظ…ظˆظ‚ط¹ ط§ظ„ط¥ط³ظ„ط§ظ… ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ - ظ„ط§ طھط³طھط·ظٹط¹ ظ…ظپط§ط±ظ‚ط© ط²ظˆط¬ظ‡ط§ ط§ظ„ط°ظٹ ظ„ط§ ظٹطµظ„ظٹ (http://www.islam-qa.com/ar/ref/26168/زوجها%20لا%20يصلي)



زوجها لا يؤدي واجباته ويكثر النوم ويضيع الصلاة

متزوجة ولها 3 أولاد ، فقد زوجها عمله ولا يبحث عن عمل آخر ويبقى في البيت ويستعمل الكمبيوتر طوال الليل ثم ينام عند السادسة أو السابعة صباحا ويبقى نائماً حتى الرابعة أو الخامسة عصراً وأحياناًُ حتى الثامنة ولا يصلي ولا يأخذ الأولاد للمدرسة ولا يذهب لشراء حاجات البيت وتضطر هي لفعل كل هذا وإذا تحدثت معه أو نصحته صرخ في وجهها وسبها أو يضربها ويقول إذا لم يعجبك الوضع فاتركي البيت ، دائما يصرخ على الأولاد إذا كانوا يلعبون وهو نائم طوال النهار، تحدث معه والده ووالدته لكن دون جدوى ، تدعو الله أن يهديه ويصلح حاله وتدرس في الجامعة لعلها تحصل على عمل بعد التخرج لتنفق على البيت فمال زوجها ينقص شيئاً فشيئاً وهو لا يفعل شيئاً غير إدمانه على الكمبيوتر.



الحمد لله
نسأل الله تعالى أن يعينك ويوفقك ، ويصلح زوجك.
ولاشك أنك بالقيام على أولادك ، والحرص على هداية زوجك ، محسنة مأجورة إن شاء الله، فإن الله لا يضيع أجر المحسنين .
والوصية لك بالاستمرار ، والصبر والدعاء لزوجك، والسعي في إصلاحه ، عن طريق والديه وإخوانه ومن له تأثير عليه . فإن الرجل إذا تخلى عن واجبه نحو أسرته كان معرضا لعقاب الله وغضبه ، لتفريطه فيما استرعاه الله تعالى، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ، الإمام راع ومسئول عن رعيته ، والرجل راع في أهله وهو مسئول عن رعيته ) الحديث رواه البخاري 8